اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 1
قديم(ـة) 30-06-2008, 11:50 PM
صورة روحـ،، حمدانيـ، الرمزية
روحـ،، حمدانيـ، روحـ،، حمدانيـ، غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
قصة ناكر المعروف .. ما بين بعينك / الكاتبة : نور ، كاملة


السلام عليكم ورحمة الله وبركااته ،،

احلى قصة لأحلى أعضاااء

|| ناكر المعرووفـ ،، مابينـ بعينكـ ||

بقلم الكاتبة المبدعة : نور* :) :):):):):):):):):):)

اتمنى اشوف تفاعلكم معااي ،،،،،


  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 2
قديم(ـة) 30-06-2008, 11:55 PM
صورة روحـ،، حمدانيـ، الرمزية
روحـ،، حمدانيـ، روحـ،، حمدانيـ، غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: قصة || ناكر المعروف ،، مابين بعينك || قصة كويتيية روعة و ابداع * منقولة


الجزء الاول


أم خالد : شيوووووخ .. قووومي بسج نووم يما .. بس ماشبعتي لا !! تراها الساعه 2 الظهر بتفوتج الصلاة قووووومي ..
وهي تزيد الدق على الباب
شيخه بكسل تغطي ويهها باللحاف وترص المخده على اذنها اكثر يالله شنو هالازعاج ..مافتكينا من الدوام ويتنا العطله عشان ننام .. بس ماكو فايدة هالبيت عندهم النوم جريمه .. ياويله اللي ينام .. شنو هالحالة ياربي ..!!
شيخه : زين يماا .. خمس دقايق بس
ام خالد : شنو بتسوي خمس دقايق .. قووومي اختج اتدق عليج من الصبح وانتي ماتردين
شيخه اللي اذكرت حصه اختها بتروح معاها السوق وشكلها راحت عليها نومه ولا درت عنها : ييييي نسيت حصووه انااا
وقامت بكسل وافتحت الباب اللي تعودت تقفله قبل ماتنام لانها تعرف عادة هالبيت .. موتهم يشفون حد نايم ومتهني بالنووم
شيخه وهي تعدل شعرها وفاتحه عيونها المليانه نوم نص : كاني قمت ... الحين حصوه بتشتغل زف .. وين اقدر عليها !!

ام خالد : حشى كلهذا نووم .. انا لو اعرف انتوا ليش تسهرون .. وماتنامون مثل خلق الله .. الا هي اجازة وبتستانسون فيها .. جذي عاد .. بالسهر اللي مامنه فايده
تذكرت شيخه امس شنو كانت سهرتها .. الله ياخذك ياخلود .. بس هيين والله ان مانفذت وعدك مانيي شيخه ..
ام خالد وهي تطلع بره الغرفه : صلي وانزلتي تحت عشان تتغدين .. عقب دفي على حصه اختج مالي خلق ربشتها انا
فتحت شيخه الدش وهي تحس بالنشاط والماي يبلها شوي شوي .. يالله شكثر تعبت البارحه .. بس معليه عشا حق خلود ورفجه عزوز المليق في المقابل بيوديني السينما احضر فلم شاروخ اليديد وياويله ياسواد ليله ان كشت فيني
تغسلت شيخه وتوضت وصلت الظهر ولبست عقب شافت تلفونها وحصلت فيه 5 مسكولات من حصه ومسجين
الاول كان من حصه اختها تقولها ( قومي يالكسلانه وين اللي بتروح السوق وحاشرتني امس اييب اعيالي عند امي واخذج ونروح السوق ..قوومي )
والمسج الثاني كان من بنت خالتها مها ( شيووخ .. دقي علي ماعندي رصيد !!)
ضحكت على مسج مها الصراحه .. هذي دومها ماعندها رصيد .. خذت التلفون ودقت على حصه واهي جاهزة للهزاب والزف واول ماسمعت حصه بعدت شوي التلفون عن اذنها لاني توقعت رده فعلها وكلمتها بصراااخ
حصه : يالخايينه شوفي مرة ثانيه ان قلتلي وديني السوق معاج ياويلج ... روحي زين انتي مو ويه واحد يطنش شغله ويتفرغلج
الصراحه يتني الضحكه .. شكل حصه قاعدة من فير الله المسكينه : حصووه سوري والله راحت علي نومه شسوي !
حصه وهي تعيب عليها : رااااحت علي نوومه .!!! مالت على هالويه وانا شذنبي يوم اني مطيعه وافي بالوعود هاا
شيخه : هههههههه والله والله مو مني .. كله من اخوج الماصخ هذا ويا رفيجه عزوز .. ياني الساعه 2 يقولي حطيلي عشا وكنت توني بنام ويوم قلته مابي قالي بوديج فلم شاروخ اليديد .. تعرفيني عاد ماقاومت الاغراء انا .. فوافقت .. وومانمت الا متأخر ..
حصه بعدها مبرطمه : زين عيل دوري حد يوديج غيري لان سلطان بياخذ السيارة عني
شيخه : ييي حصووه الله يخليج تعالي عقب صلاة العصر انا بكون جاهزة
حصه : العصر مااقدر .. بروح بيت عمي يايين من العمرة
صج صج صج .. زعلت .. يعني انزفيت اليوم من امي وضاعت علي روحة السوق كله من تحت راسك ياخلود ... ماعليه كله عشان خاطرك شاروخ افندم
حصه بعد ماشافتني ساكته : الوو .. لاتسوين روحج تكسرين الخاطر خلص احاول باجر ان شالله .. بس ان دقيت ولقيتج نايمه تراى صج ماكو سوق
ولو اني كنت ابي اطلع اليوم لاني مليت من القعده بالبيت من زمان ماطلعت بس يله شي احسن من ولا شي : هم زين يله باجر باجر .. امرنا لله .. ماتبين تيين اليوم تمرينا شوي ؟
حصه : امبلا بيكم بليل .. لاتعشون عني هاا .
شيخه : اوكيييييييك سستر .. بس بليز من غير عيالج يسولي ارتاج بالمخ
حصه وهي تدافع : فديييتهم عياالي انا .. هادين وياحلاتهم الا انتي اللي ميننتهم وحاطه دوبج بدوبهم
شيخه : هههههههههههه يماا كليتيني كلهذا عشان هالعنفوصه مريوم والبزر سلوم
حصه : شيوخ هذول حبيبتي
شيخه : هههه لاعاد انا شيخه الكل هاا ..
حصه : هههههه في هذي صدقتي محد يقدر عليج ولا على لسانج ياام اللسان
شبخه : برايه لساني خليه شعليج منه بعد !!
حصه : ههههه والله انتي محد يسكتج غير خلود عارفلج زين
شيخه : اووف لاتييبين طاريه هالدب .. اذا ماوداني السينما بثور فيه
حصه : هههههههههههه مو غريبه عليج عاااد .. تسوينها دومج عنيدة
شيخه : رووحي روحي انتي مامنج فايدة اليوم ..
حصه : ههههه ها . .قولي عمتي حصه ولا ترى ماكو سوق باجر
شيخه : ياويلي كلمن في هالبيت يذلني .. انا شنو مقعدني بيتكم .. اشرد احسن لي
حصه : هههههههههههههه
شيخه : ضحكي ضحكي .. امي قاعده تصارخ علي ترى .. روحي كفايه الزف اليوم
حصه : اوكيك .. نشوفكم بالليل .. سلمي على امي
شيخه : يوصل .. مع السلامه
حصه : مع السلامه
سكرت شيخه من حصه وشالت كوب الحليب الفاضي من على الكوميدينه اللي يم سريرها وعدت فراشها ونزلت تحت
في الصاله كان خالد نايم على الكنبه وصلاح اخوها اللي يصرغها يسنه مسند راسه على ريل امه وهي كانت تشرب الجاي مجابلة التلفزيون ومنيرة اختها اللي تكبرها بسنتين ماسكه اللاب توب تقرا قصة منزلتها
شيخه : السلام عليكم
ام خالد وصلاح ومنيرة : وعليكم السلام ..
ام خالد : نزلتي الشيخه شيخه!!
شيخه متعوده على هالاسطوانه من بدت العطله : ايي يما وصليت بعد ..
ام خالد : زين ماتبين غدا .. ترا اكوو في المطبخ حاطته لج بالسخان
شيخه : ممم شنو غدانا ؟
ام خالد : مرقة لحم وعيش
شيخه فرت بوزها : الله يديم النعمه يما .. بس مااحب مرقة لحم ..
ام خالد : زين دشي المطبخ وسويلج شي
شيخه : احم .. يعني لو تتكرم سيادتكم بمكرمة من صاحبه الجلاله ام خالد وتخليني اطلب من مطعم ..نكون شاكرين وممتنين
ام خالد : يوووو على هالمطاعم .. امس بالليل طالبه انتي .. وبعدين وياج
صلاح وهو مستانس من هالزفه : احســــــــــــــن
شيخه تفره بالمخده : انتا مايخصك .. اوووف .. هيين صلوح ان طلبت ماراح اخليك تقرب زيين !!
صلاح : هههههه حبيبتي انا اصلا ماكل من ايد الغاليه احلى مرقة لحم ..
شيخه بقهر .. يحاول يغايظ فيني .. معليه ياصلوح .. بشوف شلون تقرب من اكلي
تصد لامها : الله يخليج يمااااا . يوووعاانه بليييييييييييز
ام خالد باستسلام كالعاده : روحي طلبي خلصيني ..
شيخه : هيااااااااااااااا
وركضت صوب التلفون .. ممم اطلب من وين .. خل اطلب من برجر كنج.. على بالي من يومين
دقت الرقم وطلبت وخبرتهم يسون تلفون قبل اول مايوصلون عشان تتأكد ان صلوح مايدري عن الاكل .. عنادا فيه مابخيله ياكل عشان مرة ثانيه يتأدب ومايقعد يوسوس لامي جنه شيطان

صعدت شيخه فوق دارها تبي تدق على مها قبل مايوصل الطب وتدردش معاها شوي
شيخه : هلا بالمفلسين
مها : حلفيييي!! .. صج والله ؟ دقي باجر بعد ؟
شيخه : هههههههههههه مالت عليج والله كنت نايمه ويا راسج شسوي ؟
مها : عفيه .. كل هذا نوم .. متى نمتي انتي ؟
شيخه :اووف لاتذكريني .. مهاوي ..
مها : ليش ؟ شنو صار ؟
شيخه : خلود اخوي ياني الساعه 2 وقالي سويلي عشا انا ورفيجي .. طبعا الخدامه نايمه الحين ومافي غير الخدامه شيخه تسويله وتسوي حق اللزقه هذا عزوز
مها : هههههههههههه .. وهذا عزوز للحينه لزقة جذي
شيخه : اووف .. حيل .. حتى اقول لخلود اخوي .. شرايكم تحطوله غرفة يمنا احسن من نومه الكنب تراها تعور الظهر
مها : هههههههه لهالدرجه مطيح عندكم ؟
شيخه : واكثر .. ماتعرفين عاد هذا من يومه ببيتنا .. رابي مع قطاوة فريجنا
مها : هههه خسج الله .. ميخالف تراه يتيم
شيخه : رووحي لاا .. الحين ريال طول بعرض مب ياهل اهوا .. والله لو مو امه كانت رفيجة امه من زمان وصديقة عمرها كنت شكيت انه اخونا واحنا ماندري
مها : هههههههه .. يحليلها امج تحبه وايد ..
شيخه : عاد هو ماصدق احد يحبه .. اربع وعشرين ساعه مطيح هني ..
مها : مو اهوا رفيج اخوج خلود روح بالروح
شيخه : ييي بسنا سوالف عنهم بدت تلوع جبدي .. اخليج الحين
مها : وييييييييين ؟
شيخه : بروح اتغدى عقب ادق عليج من البيت تراج خسرتيني كرووت
مها : استاهل .. قولي بعد مااستاهل ؟
شيخه : تستاهلين . .لاتفضحينا بس هههه .. يله تامرين على شي ؟
مها : سلامتج .. فمان الله
شيخه : مع السلامه

نزلت شيخه لانها سمعت صوت التلفون يرن .. شالته وعرفت ان المطعم بره .. عطت فلوس حق الخدامه ويابت الطب وعشان مايشوقها صلاح قالتلها تحطه بالديوانيه هناك اامن مكان ..لان لو ادخلت البيت وصعدت غرفتها بيشوفها صلوح .. حريمتك ياصلووح

الديوانيه كانت فاضيه دخلت شيخه وحطت الجيس وفتحت التلفزيون وراحت تيب لها سجين لانها ماتعرف تاكل الا لما تقص الوجبه و صينيه من المطبخ عشان لاتوصخ الديوانيه وتاكل زف من خلود .. كل اللي فهالبيت يزف

بنفس الوقت
خالد يكلم عزوز
خالد بنعس : آآآآلوو
عزوز : بل الريال ناااااايم في سابع نومه
خالد : اووو خلني انام تراني قاعد من الصبح ومايت من الدوام الا متأخر
عزوز : هههه نسيت اني انا بعد مداوم .. بس انتا كسلان .. قوم انا بره الديوانيه
خالد : خلص ادخل انا اغسل واييك
عزوز : يب معاك شي ينوكل ميت يوع
خالد : هه زين .. يله باي
عزوز : باي

دخل عزيز الديوانيه واستغرب التلفزيون مفتوح واستغرب اكثر من الجيس المحطوط على الارض .. اقترب وافتحه وشافه اكل من مطعم .. شق الحلج طبعا
يحليلك ياخلود جانك مانستني .. سريييع بسم الله عليك .. ممم احلى وجبه .. اهلا اهلا .. ..
فتح الجيس واكل شبس وتوه يبي يفتح البيبسي ولا يحس بحركه صوب الباب عقب التفت لفتحه باب .. رفع عيونه ولا اطيح بعيون عسليه مستغربه وخايفه وفيها شويه غضب .. بس بسرعه شاف السجين بيدينها .. بسم الله اشهد ان لا اله الا الله .. ناوية عالشر هذي ..
نزل عيونه بسرعه .. وقام من مكانه مااعرف شيسوي .. وتم واقف ليمن حس ان ظل هالبنت اختفى يسرعه
هذي يمكن اخت خلود .. رفع عيونه غصبن عليه وشافها وهي طالعه .. نزلهم بسرعه وهو يتعوذ من بليس .. شفيني انا مااستحي .. بس صج صج .. حلوة شعرها لونه ينن وعيونها روعه .. استغفر الله شقاعد اخربط انا .. ماادري هذي شيخه ولا منيرة .. مم شكلها شيخه نفس العيون يوم كانت صغيرة .. ماانساها ..
يت على باله شيووخ الصغيرة .. كانت قمه في الاجرام محد من البنات يقدر عليها .. ههه من السجين اللي بيدينها يبين انها صاحبه سوابق .. شكلها ماطخت كلش


في الطرف الثاني
شيخه كانت مولعه .. ماسكه الصينيه وودها تكسرها .. ماادري اكسرها على راس خلود ولا على ربعه اللي مايحشمون احد .. شنو البيوت مالها بيبان يدشون منا جذي مافي استئذان
طلعت من الحوش واتجهت للصاله وهي مفووووووووووووله تبي تطلع غيضها بخلود .. ولو انها خايفه يزفها انها دشت الديوانيه ويحشرها بهالسالفه .. بس منو يقدر على شيووووخ !!

شافت امها بروحها تتحجى بالتلفون .. وايقنت ان خلود صعد غرفته .. صعدت على طول .. وهي تمتم وتسب وتلعن وتحسف على اكلها
شيخه وهي تفتح الباب بعصبيه : خلوووووووود
خالد وهي كان توه بيطلع ولابس : بسم الله .. اشك انج صبي على هالحركات .. ليش ماتدقين الباب ؟
شيخه وللحين ماسكه الصينيه : اول قول حق ربعك ليش مايدقون البيبان قبل مايدشون ؟ شنو هذا ياخي مافي احترام للبيت واصحابه ؟
خالد :هييييييي انتي لاتصارخين .. شفيج ؟
شيخه وخلاص بتبجي : شوف عاد مسألة انه ييون ربعك وياكلون اكلي ترى مو على كيفهم
خالد : هههه ها انتي كنت بالدوانيه صح .. َ!! عيل اكيد هذا عزوز .. اشوه مو احد غريب
شيخه استغربت من رده فعل اخوها .. الحين عزوز صار من اهل البيت بعد : والله عزوز ولا غيره لازم يطق الباب
خالد :انزين انا ماكنت ادري انج بالديوانيه اوووف انتي شنو منو بيقطعلج هاللسان .. حشى عيوز ماكلين غداها
شيخه : وانتااااصاااااااااج .. غداي .. روح ييبه تراه رفيجك كان قاعد ياكل منه
خالد : هههههه وييه تراه دق علي وقالي ياام لسان انه بالديوانيه وانا قلتله دش ..والظاهر كان يوعان ههههه
شيخه : بطلعه من بطنه .. امس مسويتلكم عشا ومانمت الا الفير واليوم ياكل غداي .. شنو هذا ؟
خالد : اووف فضحتينا انتي .. بسج .. طلبي مرة ثانيه وهذي فلوس .. بس انطمي شوي
عاد منو يقدر على شيخوو والسانها وعنادها : ماابي .. ابي اكلي اللي بالديوانيه
خالد : تدرين شلون .. يبي الفلوس انتي مو كفو .. زين
وطلع عنها رايح الديوانيه واهي ميييييته غييظ .. هييييييين ياخلوود .. دواكم عندي

اتجهت لغرفته منيرة وهي بتمووت .. من الحرة
منيرة كانت تبجي لانها تقرى الجزء الاخير ..
شيخه : منوووووووور .. قومي قومي
منيرة : بسم الله خرعتيني شفيج ؟
شيخه : ماعندج قنبلة افجر فيها ديوانيتنا ؟
منيرة : شيخوو ترى حدي مالي خلق .. نفسيتي زفت
شيخه : ليش بعد ؟
منيرة : البطل مااات بالقصه .. اووف مااحب النهايات الحزينه
شيخه : مالت عليج زين صج ماعندج سالفه .. اقولج بمووت انا
منيرة سكرت اللاب توب وقعدت متربعه على السرير : ليش شصاير ؟
شيخه قالتها السالفه كلها وهي تصارخ بانفعاال
منيرة : هههههههه قلعتج .. عشانج ماتبين صلوح ياكل معاج .. شوفي ربج مايطق بعصا
شيخه : وخري انتي الثانيه .. انا ابيج عون الحين
منيرة : بس فشله ويا ويهج وانتي داشه الديوانيه جذي بهالشكل
شيخه ببرود : شنو يعني .. !! اصلا اهوا مايستحي ماعنده بيت هذا
منيرة : شيخوو عيب استحي عزوز حسبة اخونا ورابي مع اخوانج
شيخه :يولي زييين
منيرة : تعالي شفتيه شلون شكله ؟
شيخه اتذكرت على طول.. رغم ان شوفها له كانت ثواني .. بس شافته زين : عادي .. بس انا استغربت عزوز كان بطه ومدحدح .. ومن يومه يموت عالاكل .. ماادري شلون جذي صار ضعيف ؟
منيرة : قولي والله ؟
شيخه : مو ضعيف يعني .. جسمه زيين .. بس باينته عريض من جتوفه
منيرة بنظره خبث : كلهذا شفتيه ؟
شيخه تطق جتفها بعصبيه : ماشفت شي انا .. كان يدامي غصبن علي طالعته ويا راسج
منيرة : زين خلص قولي بالعافيه عليه وامشي نطلب لان انا يوعاانه
شيخه : مااعندي فلوس .. مصروفي خلص والنحيس خلود خذا مني الدينارين مرة ثانيه
منيرة : هههه والله محد مورطج غير لسانج .. انا عندي .. قومي يلله
شيخه : عااااااشت اختي والله
وباستها على خدها بقووووة

الديوانيه
خالد : شفيك يبا قلنالك خلص البنت طلبت
عزوز : فشله والله .. الحين شنو تقول عني .. !!
خالد : ههههههه صج انها شرشحتك .. بس بعدين اقتنعت واطلبت لها لاتحاتي
عزوز اللي كان يبي يعرف اذا اهيا شيخه ولا لا بس خاف يفهمه خلود غلط .. واهوا كلش مايبي هالشي يصير : زين مدام شرشحتني اكيد هذي ... شيخه من يومها تشرشحنا
خالد التفت لعزيز وشافه بنظره .. ماشالله للحين يذكر شيخوو شلون كانت وهي صغيرة !!.. عاد ياليت شي حلو ينذكر .. ماغير لسانها ام لسان
عزوز من نظرة خالد ارتبك .. اكيد خلود عصب .. الحين انا شكو اذا اهيا شيخه ولا منيرة .. هذا شيفكني منه
خالد : احم .. ها ..ااي شيخه هذي .. قوم زين خل نمشي
عزوز يتنهد بارتياح .. عدى الموضوع على خير .. : يله

طلعوا من الديوانيه عندهم موعد مع ريال ناوي يشتري سيارة عزوز لانه يبي يبيعها ويشتري سيارة يديدة بما انه توه يشتغل ماصارله شهرين متخرج من كليه الظباط اهوا وخلود ..

البيت
ام خالد : منيرة يما دقي على حصوه بعد متى بتيي ؟ الساعه 10
منيرة كانت توها يايه من المطبخ وهي تشوف كلشي زاهب : اوكيك مامي
دقت على حصه
حصه : كاني كاني عند الباب .. فرشوا البساط الاحمر
منيرة : هههه .. زين يله باي
حصه : باي

دخلت حصه مع عيالها وريلها سلطان وبعد دقايق دخل بوخالد ومعاه صاحبه وقالهم يحطون عشا لهم بالديوانيه واتجهه سلطان الديوانيه بعد ماسلم على عمته وعلى البنات

حصه : شيخه ماقررتي شنو بتدشين عقب الثانوي ؟
منيرة : حقووووق .. والله ينفع تصيرين محاميه .. اطلعين المجرم من السجن
حصه : ههههههه الا من لسانها يطفر منها القاضي ويعفو عن كل المحكومين
منيرة : ههههههههههههههههه
شيخه : مالت عليكم انتوا الثنتين .. صج ماتستجون .. يماا شوفيهم
ام خالد : شفيكم عليها .. كلش ولا شيخه عاد
منيرة : ماله داعي تدافعين عنها لسانها يكفيها وزوود
شيخه تنرفزت : منوور سكتي احسن لج
منيرة وهي تكتم الضحكه وتحط ايدها على حلجها بمعني انها سكتت خلاص
حصه : زين زين كليتنيا .. باجر السوق لاتنسين ؟
شيخه : لا ماراح انسى .. بس انتي لاتروح عليج نومه
حصه : ههههههه اقول سكتي بس
شيخه : ههههههههههههههه
منيرة : وين وين محد قالي ؟
شيخه : وييييه ماقلتج قبل جم يوم اني بروح اسوق مع حصه عشان عزيمة الخميس ببيت خالتي ناديه
منيرة : اييي صح صح .. بيي وياكم عيل ..
شيخه : ليش انتي شرايه ترى ؟
منيرة: ميخالف مابي اتم بروحي بالبيت بيي معاكم
حصه : اوكي .. زهبوا روحكم باجر عالتسع جذي بمركم اوكي
البنات : اوكيييييي

شوي ولا داش عليهم صلاح .. كان لابس شورت وتي شيرت ابيض وماخذ جنطه صغيرة وقعد يمهم عالسفرة
صلاح : مسا الخير اخواتي العزيزات .. شعندهم اليوم الثلاثي المرح متيمع
حصه : والله احنا دووم نتيمع .. انتا بس اللي ماتنشاف من بدت العطله
صلاح : حبيبتي ابي احلل العطله .. ترا السنه اليايه انا رابعه ثانوي .. يعني بكون حبيس الامتحانات ماكو فجه .. خلينا نطلع واغير جو ..
منيرة : على وين ماسك جنطتك ؟
صلاح واهوا ياكل بيض عالسريع : بنروح البحر .. شفيها الساحره اللي يمكم ساكته ماتغرد ؟
شيخه : لا حول ولا قوة الا بالله .. ان سكتنا مانخلص وان تحجينا مانخلص بعد ..على فكرة انتا عليك حوووبه مو طبيعيه
صلاح اللي درى بسالفه المطعم : ههههههههههههه احسن قلعتج وزووود ..
وقام يركض وشيخه تلحقه بالريمووت .. وهي تصرخ : والله مااخليك يالحمااار من عيوونك
طلع صلاح وهي للحين ماسكه الجوتي وابوها جدامها
بوخالد : شفيج يبا شصاير ؟
شيخه وهي تنزل ايدها مستحيه من شكلها . . ابوي بياخذ حقي منك يالعصل .. هيين
شيخه : اووف هذا صلوح كله حاط دوبه ودوبي ..
ابوخالد : الله يهديج .. خلج عاجل يبا كبرتي على هالسوالف
شيخه .. وييه الحين بيقلوبنها علي .. اروح احسن


في السيارة
خالد وعزوز رادين البيت
الريال اعجبته السيارة .. واتفقوا على سعر مناسب للطرفين .. وراح يستلمها باجر بعد مايضبط اوراقها كلها
خالد : وشنو ناوي تاخذ ؟
عزوز : والله خاطري بالرنج اليديد .. حلو
خالد : رنج مرة وحدة ؟ .. يه يه يه .. اكشخ يله نتسلفها منك
عزوز : من الحين بطرها ويا ويهك .. ماتغلى عليك والله ههه
خالد : ماله داعي تقول .. اصلا
عزوز : ياعيني عالثقه . . لا خلاص هونت الصراحه مااحب احد ياخذ اغراضي
خالد : شووف حبيبي مو على كيفك .. ولا ترى هاا اطلع الاكل اللي كليته امس من عيونك
عزوز تذكر شيخه مرة ثانيه .. خلود قالها من غير قصد .. بس انا ليش مهتم بالموضوع وايد .. خير ياطير بنت وشفتها صدفه .. لو يدري خلود اني افكر باخته كل شوي شبيسوي فيني .. اووف .. اصلا انا شاغل روحي بموضوع ماله معنى ..

برة بيت بوخالد
صلاح يكلم رفيجه : يله انا بره
محمد : كاني ياي ويا اخوي .. اطلع خمس دقايق واكون عند الباب
صلاح : اوكي ناطرك .. بيباي
سكر من محمد والتفت لسيارة قريب من بيت يرانهم .. شاف الاغاني حدها ومنزلين الجامات وكلها شباب وواحد منهم يطالع فوق .. التفت لوين ماكان يطالع الشاب .. وشاف درشيه مفتوحه ..
عصب من قلب.. مهما يكون هذا بيت يرانهم .. وسمعتهم من سمعتنا .. اكيد مايدرون عن هذيله .. صج ناس ماتستحي
تقرب شوي من السيارة ..
صلاح : في شي اخوي ؟
الشباب بلهجه بايخه : لا .. انتا اللي في شي ؟
صلاح : عيل ممكن تحركون من هني احسن لكم
الشاب : شكو .. واقف عند بيتكم انا ؟
صلاح وهو يأشر على البيت : هالبيت مثل بيتي .. تقدر تمشي قبل مايصير شي مو زين
الشاب وهو يطالع فوق : دام اهل البيت راضين .. انتا مالك خص
والتفت صلاح لوين ماكان يأشر الشاب .. وانصعق .. بنيه باين عليه صغيرها وبالثنوي .. مو متحجبه وتطالعهم بذهول واول ماشافت صلاح سكرت الدريشه بسرعه
صلاح انحرج .. انا شللي خلاني ادخل بالموضوع .. صج انا شكو
صلاح : والله لما يكون ريال هالبيت راضي ذيج الساعه اوقف كثر ماتبي
الشاب شكله طفر وبعد البنت سكرت الدرشيه ماحب يطولها .. حرك وهو يطول زيادة على صوت الاغاني مبتعد عن المكان
رجع صلاح نظره لللدريشه وهو حاس بالعار .. مايدري ليش احتقر هالبنت .. مستغله غياب اهلها بهالسوالف .. ولا تحشم اهلها ولا تحط احساب لسمعتهم وسمعتها ..
بس يمكن اهي مالها شغل .. اوو سمعت حس ويت تشوف ..
وعلى هالتفكير سمع حس هرن . . شاف محمد واخوه .. راحلهم وهو منزعج من الخاطر .. مايدري ليش

في الطرف الثاني
سكرت شهد الدريشه بسرعه وقلبها يدق بالقووووة .. امبييييي هذا صلاح يارناا .. ياويلي اكيد بيقول حق ابوي .. ياويلي شسوي الحين ..
سمعت تلفونها يرن .شافت المتصل وكان غانم حست بان ويهها كله شب ضو ماتدري ليش .. انا ماعارضت يي ويشوفني واستغليت غياب اهلي عن البيت .. استاهل اللي ياني ..
حطت تلفونها مغلق وهي بقرارة نفسها ماتدري ليش سوت جذي .. وصورة صلاح وهو يطالعها من الدريشه ونظرته اللي كلها اشمئزاز مافارقتها ..
دخلت وتسبحت عقب اطلعت ونزلت تحت لوين ماكانو خواتها الصغار يطالعون كرتون مع الخدامه ..
واول ماقعدت .. تذكرت اللي صار قبل شوي . . تتخيل لو صلاح قال لابوها .. شراح يسوي فيني .. يمكن .. يمكن يحرمني من الدراسه .. او يذبحني .. اكيد بيذبحني
حست برجفه من هالفكرة .. قامت تسوي عشا لخواتها يمكن هالشي يشغلها عن التفكير ..


الساعه 1و نص
بسيارة اخو محمد عند باب بيت بوخالد
محمد : سلم على خالد .. ولاتنسى موعدنا باجر بدوانيه حميد اوكيه
صلاح : اوكي .. يله سلم .. فمان الله احمد
طلع صلاح وسكر الباب .. وتحركت سيارة محمد بعييد .. التفت لاشعوريا لبيت يارهم .. تم يطالع الدريشه اللي فوق وبشعور الاستنفرار والكره والخوف .. مايدري ليش تم واقف مكانه وجنه يبي يحرس هالبيت ..
عقب دقايق وصل خلود وعزوز ..
التفت صلاح لسيارة خالد .. وتقرب منهم شوي
عزوز : هاا توك واصل ؟
صلاح : ايه توني والله
خلود : شلون البحر .. !! يسوى نروح باجر ؟
صلاح : اووووف اسكت البحر مسكت والله شنو جو .. عجييب
عزوز : يبله والله .. شرايك خلود ؟
صلاح : انتوا شنو ماعندكم شغل ؟
خلود : هههه .. علييك نور .. مانحاتي امتحانات ولا رابعه ثانوي
صلاح وهو يحوس بوزه وبنظرة : جنه الكلام حقي ؟
عزوز : ههههههههههه دومك تفهمها وهي طايرة
صلاح : زيين دشوا يله .. بتمون واقفين يعني !
خلود : عزوز .. ادخل انتا مع صلاح .. انا بييب لنا عشا من المطعم واييكم
عزوز : اوكيه لاتطول ..
ودخلوا صلاح وعزيز البيت وراح خالد يبلهم عشا
وهو في الطريج رن تلفونه
خالد : هلا حبيبتي
اسما : هلا خالد شلونك ؟
خالد : مشتاقلج
اسما : هههه حتى انا .. انتا وينك ؟
خالد : انا رايح اييب عشا عندي ربعي بالدوانيه
اسما : الله يبلي معاك ..
خالد : من عيووني ..
اسما : هههه تسلمي عيونك والله .. لا اضحك معاك
خالد : ان شالله قريب ايبلج بس نملج ونصير لبعض
اسما : .........
خالد : شفيج !!
اسما تغير الموضوع : مم زين ترى كرتي بيخلص يله باي
خالد : ههه الحين ادزلج عشر كروت مو واحد .. افااا عليج بس
اسما بفرح : هههه زين يله باي
خالد : باي
سكر منها وهو يحس بنشوة .. ياحبي لهالبنت .. يله جم شهر بس تخلص فيهم المعهد اروح اخطبها ..

في الدوانيه
صلاح : عزوز دقايق بس اغير ملابسي واسبح واييك
عزوز : خذ راحتك حبيبي ..
صلاح : بعد البيت بيتك مافي داعي اقولك
عزوز : اكيييد .. روح ماعليك الحين يي خلود
راح صلاح وفتح عزوز التلفزيون كان فلم مصري .. قعد يطالع وهو مندمج شوي ولا يدخل صلاح وعقبه خلود .. تعشوا يميع عقب راح صلاح ينام لانه ياي من البحر منهد حيله وتم عزوز وخلود قاعدين بالديوانيه
رن تلفون خلود على صوت مسج .. بسرعه قام وشاله توقع يكون من اسما بس خاب ظنه يوم عرف انه المسج من اخته شيخه تقوله ( لاتنسى تحجز لنا باجر السينما .. ترى العرض الساعه 7 بسينما بلازا )
عزيز يشوف ويهه وهو يقرى المسج .. الحمدلله والشكر .. هذا شفيه !
عزيز : هييييييييي .. منو ؟
خلود : شيوووخ يت بوقتها اقولها تسويلنا جاي . .
كتب المسج وراح الحمام
وتم عزوز مع تلفون خالد ففي الديوانيه يبي يقوم يشوفه بس خاف لا يطب عليه خالد .. مايدري شهالفضول اللي ياه فجأة يبي يقرى شكاتبه شيخه له في المسج ..
اخيرا كسر فضوله وخذا التلفون وافتحه .. شاف المسج من ام لسان .. ضحك من قلب ..عقب وصل مسج ثاني منها وفتح المسج وقراه
( شوف انا مااشتغل عندك انتا وعزوز .. كل يوم والثاني سويلنا عشا .. حطيلنا جاي .. قلنا عاد عطله مو تستغلوني )
وفكر يلعب عليها شوي قام ودزلها
( شوفي ترى يقولون الفلم حلو ورومااااانسي .. بيطوفج .. ها شقلتي ؟)
ردت دزتله
( تدري انك نذل ... جاي مانيب مسويه بشوف شلون مابتوديني باجر .. تراك وعدتني ووعد الحر دين )
خبله وربي هالبنت خبلة
( سوي الجاي وكملي جميلج .. وباجر بوديج السنما .. خلاص وعدتج انا )
عقب ردت
( حمااااااااار .. زيين اخر مرة وبنشوف تاليتها معاك وانتا وهاللزقه رفيجك )
عزيز انصدم .. بسم الله ههه قامت تسب بعد .. انا لزقه ياشيخو .. هيين دواج عندي
قام ومسح كل المسجات .. حس انه اللي سواه غلط .. ومايتجرأ يقول حق خلود .. بس ان شالله مايدري الا اذا ام لسان قالتله .. اهم شي الجاي يوصل بس .. خلها تنكرف شوي .. قلعتها
وضحك من داخله ضحكه شريرة هههه .. هالبنت خبله وشكلها فلم بعد

اليوم الثاني

مها : زين شنو بتلبسون ؟
شيخه : ممم شريتلي تنورة فيها قصاات مع توب اسود حلو والله ..ومنور خذتلها تنورة زيتيه مع توب اوف وايت
مها : شيخو بس تعالوا مبجر ترى كلنا متيمعين بعد صلاة المغرب
شيخه : بقول لامي تييبنا مبجر .. تعالي ماقتلي شنو مناسبه العزيمه ؟
مها : يعني ماتدرين ؟
شيخه : شعرفني انا . . قالولج ساحره ؟
مها : ههههههههههه حلوة
شيخه : قولي زيين شنو مناسبتها ؟
مها بنبرة خبيثه : احم .. اخوي ناصر بييي من امريكا بعد يومين
شيخه اللي فز قلبها من سمعت طاري ناصر .. : حلفييييي ؟
مها : هههههه شوي شوي لا تموتين علينا
شيخه : وليش ماقلتلي ؟
مها : عبالي تدرين
شيخه تتصنع الهدوء .. : ماادري محد قالي الصراحه
مها : اهوا بييي وبيتم شهر عقب بيرد مرة ثانيه .. عاد ماباجي له شي ويخلص
شيخه : شكثر باجيله ؟
مها : اتوقع كورس ان شالله
شيخه من قلبها قالت : الله يوفقه
مها : ههههههه امييييين
شيخه .. هذي ليكون شاكه بشي : وليش تضحكين ؟
مها : هههه ولا شي .. بس كشخي لما بتيين بيتنا ..ترى اهوا دوم يسأل عنج لما يدق علينا
شيخه اللي بتذوب خلاص : صج .!!
مها : هههه ايه يقول ام لسان للحينها رأيستكم ماعقللت ههههههههههه
شيخه انقهرت .. بس عقب استانست عالاقل سأل عنها : مالت عليج وعليه زيييين
مها : زيين قوليلي حضرتي الفلم ؟
شيخه : اليوم حبيبتي العرض وغصبن على ويهه خلود بيوديني
مها : ابيي ايي معاكم شيخووه
شيخه : افااا عليج بس جذي من عيوني .. بعد اذا احد بيي قوليله العزيمه علي
مها : هههه واثقه انه بيوديج ؟
شيخه : غصبن عليه ماعليج منه
مها : مو رزة ويه يعني ؟
شيخه : اقولج شي .. !! جـــــــــــــــب
مها : بل بل .. جب مرة وحده .. زين يله اذا بتروحون اكيد عطيني خبر عشان اقول لامي
شيخه : اوكيه يله بيباي
مها : باي

سكرت شيخه من مها ونزلت تحت .. امها وابوها ومنيرة قاعدين
شيخه : السلام عليكم
الكل : وعليكم السلام
ابو خالد : وينج يبا من زمان ماشفناج وقعدنا معاج .. تعالي يم ابوج
شيخه تضحك وتقرب يم ابوها تهمز ريوله : يباا شرايك نسافر دبي جم يووم ؟
ابو خالد : وشتبين بدبي ؟
شيخه تشوف منيرة عشان تتكلم
عقب قالت منيرة : يبا دبي فيه سوقه ومحلات ومجمعات .. ونااسه تراهي
شيخه : الله يخليك يبا اسبوع بس
ام خالد : وين تبون تروحون بهالحر .. دبي حرر الحين
منيرة : ميخالف يماا .. احنا بنقعد بفندق محنا قاعدين بره يعني
ابوخالد يضحك على منيرة : هاشقلتي ياامخالد .. نغير احنا جو بعد ..
ام خالد : والله ماادري عنكم انتوا .. شوفو العيال وعقب اتفقوا
منيرة بوناااسه تناقز وشيخه تبوس راس ابوها وركضوا فوق يخططون حق السفرة




  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 3
قديم(ـة) 30-06-2008, 11:57 PM
صورة روحـ،، حمدانيـ، الرمزية
روحـ،، حمدانيـ، روحـ،، حمدانيـ، غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: قصة || ناكر المعروف ،، مابين بعينك || قصة كويتيية روعة و ابداع * منقولة


الجزء الثاني

المطبخ
منيرة تسوي كيك .. وشيخه على الطاوله تشرب حليب كالعادة
شيخه وهي تحوس كوبها : اقول منوور .. ترى الحجز اليوم لا تنسين .. مها بتيي معانا بعد
منيرة : والله صج .. !! .. عاد خلود رضى ؟
شيخه : ايه كلمته اليوم الصبح وقالي اوكيه ..
منيرة : وقلتيله انه مها بتيي معانا ؟
شيخه : لا لما نظمن انه احنا طلعنا من بيتنا بقوله لا يسويلي سالفه بعد مالي خلق
منيرة : همم .. اوكيه ..
يندق باب المطبخ اللي يطل على الباب الرئيسي للبيت
منيرة تلبس شيلتها لان المطبخ ييطل على الشارع وهالحزة يكون السايق برى او احد يمر يبينون من برى
منيرة : منو ؟
شهد تفتح الباب بابتسامه .. :السلام عليكم
شيخه ومنيرة بابتسامه وترحيب : وعليكم السلام والرحمه ..
منيرة : حياج شهد .. دشي ماكو احد
شهد : مم امي مسويه خبز وتنقصنالكم منه شوي.. عسى ماييت بوقت مو مناسب.. قلت اسلم عليكم من زمان ماادري عنكم
منيرة : حياج والله باي وقت .. زين انج ييتي ..قعدي شوي خليناا نسولف ماندري عنج من زمان
شهد بحيا : لاتسلمين مابي اتاخر اكثر
منيرة : لا قعدي وين رايحه .. قاعدة اسوي كيك نطري لماتخلص وخذيهامعاج
شهد تحس بروحها مو مرغوبه عند شيخه مااتدري ليش ماتحبها : اخاف ازعجكم !
منيرة : لا مافيها ازعاج ..
وقعدت معاهم تسولف وشيخه معطتها طاااااااف .. وتقول بقلبها مابقى غير شهد بعد .. انا من يومي ماااحبها ولا احب لبسها ماادري شلون منيرة تسولف معاها !!
شهد : تسلمين منوورة .. بس لاتقصين بعد
منيرة : هههه ترى انا مسويتها حطي اعلان بالجريدة .. مااطبخ الا بالسنه مرة بس ..
شهد : هههههه .. زين مافي فروع اخرى
منيرة : مافيه غيري والباجي كله تقليد هههههههههههه
شهد : تسلمين حبيبتي .. يله سلمي عالوالده
منيرة : يوصل
وطلعت شهد وشيخه اطالعها من فوق لي تحت .. اووف مابغت
منيرة : انتي شفيج ؟
شيخه : مااحبها .. ولا ابلعها
منيرة : ماانكر ان لبسها وحياتها غير عنا .. بس ترى البنت ماشفنا منها شي يزعجنا
شيخه : اووف .. زين انا بصعد فوق امي قايلتلي ماكو روحه اليوم قبل ماتشيلين كل كتبج اللي بالمكتبه
منيرة باسف : وكيكتي ؟
شيخه :هههههه خليها باكلها عقب بمزاااج ..
منيرة :ههه شنو اهيا سجاير ؟
شيخه :هههههه تعرفيني امووت على الكيك
منيرة : اوكييييييه



في الطرف الثاني
كانت شهد توها طالعه من المطبخ
وصلاح داش البيت .. اهيا انتبهت له زيين بس اهوا مارفع عيونه ولا انتبه
شهد حست ويهها يحترق من الاحراج والفشله .. يالله ليش احس روحي ضغيرة يدامه .. صج اللي شافه ذاك اليوم يخليه يشوفني باحتقار اكييد اكيد محتقرني ..
مرت من صوبه وتحس ان جسمها كله يرجف مااتدري ليش .. ياربي انا عمري ماخفت من نظرات الناس .. ولا عمره احد سوالي رعب مثلك ياصلاح ليييييش ...
كانت تمشي وتحس انها بتدعم بشي من كثر مااعيونها نازله الارض مالها ويه ترفعهم .. وليش ترفعهم وبويه منو..!! صلااااااح

في الطرف الثاني
صلاح كان قاعد يكتب مسج بتلفونه حق محمد عن مدرس فيزيا يقولون ان شاطر واهوا ماانتبه اذا في شي يدامه ولا ولا .. مااحس الا بجتف يدعمه ... رفع عينه بسرعه وانتبهه عليهاااا ....

شهد وهي تبي تنحاش من عيونه : اناااا .. اسفه ماشفتك
وركضت حتى من غير ماتسمع رده عليها

صلاح تم واقف بمكاانه ومحترق .. هذا شتبي يايه بيتنا ..!! ليكون رفيجة منورة ولا شيخووو .. والله والله ان دريت انها رفيجتم ليشوفون شي عمرهم ماشافوه بحياتهم

ودش المطبخ معصب ..ِ. شاف منيرة قاعدة تسوي جاي وتصفف الكيك بالصحن
صلاح وهو مفووووول : منووووووور !!
منيرة رفعت راسها مخترعه : بسم الله .. نعم شفيك تصارخ ؟
صلاح هدا شوي .. وعقب قال : هذي شتسوي هني ؟؟
منيرة باستغراب من سؤاله : منو هذي ؟
صلاح متنرفز : هذييي .. البنت اللي توها طلعت
منيرة : منو ... شهد بنت يارنا عماد ؟
صلاح : ماادري شنو اسمها .. شتسوي هنييي ؟
منيرة بخوف : عاادي .. يايبه لنــ ــ
وقاطعها بصراخ : هالبنت مابيكم تصاحبونها سمعتيني ..!!
منيرة : ليش شفيها ؟
صلاح مااعرف شيقول : بس جذي ولا تناقشيني .. وقولي حق شيووخ هالكلام .. مابي اشوفكم تكلمونها او تحتكون فيها
منيرة تبي تهدي الوضع ولو انها ماتدري ليش اخوها الصغير يطلب منها هالطلب : زيين .. زين فكنا لاتصارخ
صلاح طالع منيرة بنظرة جهلتها .. وعقب طلع من المطبخ وراح غرفته
شفيني انا .. ليش قلت جذي .. !! يمكن البنت مظلومه ومالها شغل .. لا بس وقفتها كان لهما معنى .. اووف وانا شكو اعصب .. بس ماابي خواتي يتعرفون على هالاشكال اللي ماتستحي .. احسن ..
قام وتسبح وصلى العصر عقب طلع بيروح لرفيجه محمد يبون يتفقون على المدرسين ويصورون اوراق المراجعه لان مابقى عالدوام الا شهر واحد بس

الساعه 6 المغرب
شيخه تطق على منيرة الباب وبيدينها التلفون تكلم مها
شيخه : منووور فجي الباب شوي ..
وتكلم مها : ايي ياينج الحين تزهبي بس نصلي ونلبس
شيخه : منووووووووووووووووور
منيرة تفتح الباب بثوب الصلاة .. : شفيج مااعرفت اصلي ركعه مثل الناس
شيخه : اسفه .. زيين يله صلي ولبسي بروح اشوف خلود وينه اوكيه ؟
منيرة : زييين .. يله قلبي ويهج يالمزعجه
راحت شيخه لغرفه خالد ولقتها فاضيه .. هذا وينه ؟ .. مم يمكن بالدواينه .. جحر الحمام .. ماكو غيره
نزلت من الدري وشافت امها صاعده
ام خالد : شوي شوي .. لاتطيحين
شيخه : ييي يمااا ماراح اطيح بلحق على خلوود
ام خالد : خلود بداره
شيخه : لا مو بداره .. بس بطلعه ماعليج
ركضت شيخه وام خالد تضحك عليها .. مينونه هالبنت وياهل ماادري متى بتكبر
وصلت شيخه لباب الديوانيه وحطت اذنها شوي عشان تسمع اذا في حس رياييل ولا لا .. بس ماسمعت شي .. فتحت الباب شوي وطلت
هدوووووووووووووء والمكيف صوته شغال والغرفه باردة .. ياسلاام ياخلووود ومسويلك جو بعد
شافت واحد نايم عالكنب ومتلحف زيين ومغطي راسه ومن غير تفكير وقفت عند راسه وهي تهزه
شيخه : خلووووود ..خلووووووووووود .. قووووووم يله بعد ساعه بيبدا الفلم يلا
بسم الله شفيك .. كلهذا نوورم
قربت شوي وسحبت الللحاف ومسكت اذنه تقرصه عشان يقووم
شيخه : خلووووود .. يلااا زيين بعدين نــ ـــ ــ
وسمعت صرخه خلتها تتيبس بمكانها


الطرف الثاني
عزوز : آآآآآآي ... عورتني
ورفع راسه .. وكشته حايسه وويه كله نووم وعيونه نص مغمظه
عزوز : اووووف انتي مرة ثانيه .. ليش ماطقين الباب ؟
شيخه وحاطه ايدينها على حلجها مصدومه : اااسفه عباااالي .. خالد
عزوز اللي مو واعي على نفسه وقاعد ياخذ ويعطي معاها بالحجي ومبحلق عيونه فيها .. عباله يحلم : شيخوو من يومج مسببتلي ازعاج
شيخه طلعت جنونها .. هذا شيخربط ..شدراه باسمي بعد .. ارتبكت يوم اسمعت صوت ياي قريب من الدوانيه .. مااتدري وين تروح .. ياويلي اذا خالد شافني هني شبيسوي فيني ..
رجعت حطت عيونها بعيون عزوز .. وجنها تقوله انقذني ..
وعزوز مو مستوعب للحينه نايم .. ماتدري شلون ركضت وراحت صوب الحمام اللي بره الديوانيه ودخلت فيه وتمت وهي ترجف .. ملقووووفه طول عمري ملقوفه قلعتي

خالد يدخل الديوانيه ويشوف عزوز قاعد وويه كله نوووم بي كان يحكك بعيونه وجنه حلمان ويبي يصحى من الحلم
خالد : هاا قعدت ؟
عزوز : بسم الله .. انتا من وين طلعت توها اخــ .. وانطم وسكت ماقدر يكمل
لحظه لحظه انا كنت احلم ولا شنو .. اكييد احلم .. حلاتي بعد اقوله كنت احلم باختك .. عشان يكرني بمكاني ويذبحني عادي
وماوعى الا على هزه من خالد
خالد : هييييييي .. انتا صااحي ولا لا ؟ شفيك ؟
عزوز بقلبه اكييد حلم : لا انتا لابس على وييين ؟
خالد : بودي البنات السينما .. كمل نومتك هني وانطري ليمن ايي
عزوز : يامعود نايم من زماان انا .. بروح استلم السيارة اليوم نسسيت .. اقول خالتي موجوده في البيت ؟
خالد : أي موجوده
عزوز : زين انطري بغسل ويهي واصلي عقب بسلم عليها من زمان ماشفتها
خالد : اوكيه
قام عزوز ورفع عنه اللحاف وللحين يفكر بهالحلم الغريب . مسك اذونه وهو يتحسس مكانها .. ياااربي معقوله هذا حلم بعد ..
فتح بااب الحمام وانصعق .. ورجع سكره ..
هذا مو حلم يالغبي .... ياويلي الحين شسوي ؟؟
رجع ودخل الديوانيه ...
خالد : مداك غسلت بسم الله ؟
عزوز : هاا .. لا بس خالد لو تقدر يعني بس .. اروح حمامك لان الماي هنيي حار ومااقدر اغسل فيه
خالد : ايي افا عليك .. من عيوني .. بس اشوفلك طريج
طلع خالد واتجهه عزوز للحمام بسرعه ومعاه اللحاف .. ومن ورى الباب ..
عزيز : احم .. شيخه .. هذا اللحاف بخليه عند الباب طلعي لان خالد طلع يسويلي درب ..
وراح الديوانيه متوتر وخايف .. لف صوب الدريشه وعطى ظهره لباب الحمام ..

داخل الحمام ..
اول مرة شيخه كانت تحس بالخوف جذي ومن غير ماتفكر بشي فتحت الباب وخذت اللحاف وتغطت فيه زيين وطيرااااااان عالمطبخ لان اقرب مكان تقدر تروحله وتظمن ما تشوف فيه خالد .
ومن سمعت حس باب الدبيوانيه يتسكر ركضت على طوول غرفتها وقفلت الباب واركضت على سريرها وهي للحينها بلحاف عزوز ..
دقايق مرت وهي ميته خوف .. تتوقع باي لحظة يدش عليها خلود ويزفها .. عقب افتحت علبه حليب متعودة تحطها يم سريرها وحاولت تشرب شوي شوي تخفف التوتر والرعشه اللي فيها وهي تقرب اللحاف من رقبتها يحسسسها بالدفا شوي
ولا شعوريا شمت ريحه عزوز باللحاف .. دومه يتغطى فيه ومايرضى يتغطى بغيره من يومنه صغير .. حتى اللنجوم اللي عليه رايح لونها .. ماادري ليش يحبه .. اوووف عزوز .. عزوز .. كل المصايب تيني من تحت راسك .. الله ياخذك
ونقزت شيوخ على صوت دق الباب
منيرة : شيخوووه .. ماخلصتي ؟
شيخه سكتت وبسرعه قامت بخوف وفرت الحاف تحت السرير وعقب قالت : دقايق واطلع


الطرف الثاني
اول ماطلعت شيخووه من الديوانيه عزوز قط روحه على الكنبه وهو يتنهد .. الحمدلله انه ماصار شي .. اتخيل لو خلود شافها شبيسوي فيها وفيني .. لا اهيا مالها ذنب المسكينه .. وللحظة تذكر شلون اهيا كانت قريبه منه حيل وصوتها قريب من اذنه .. حس برعشه بجسمه كله ماعرف ليش .. ياربي هالبنت خبلت فيني .. اقوم اسبح احسن يمكن تطير هالافكار المينونه من راسي

شوي ولا خالد داش .. بسم الله هذ وينه ؟
وراح للحمام يدق عليه : عزززوز .. انتا هني ؟
عزوز : هاا .. ايه خلص برد الماي شوي .. سوري سوينالك مشووار
خالد : مالت عليك زيين .. يله لا تطول
عزوز : اوكيييييييييك

ربع ساعه وعزوز سبح وبدل وصلى المغرب عقب دش مع خلود الصاله يسلمون على ام خالد
خالد بصوت عالي من على الدري : منووور .. نادي امي عزيز بيسلم عليها ولا تنزلون انتي وشيخه
دقايق ولا ام خالد نازله وهي ترحب وتهلل بعزوز
ام خالد : هلا يماا عزيز شلونك شخبارك ياوليدي ؟
عزوز بابتسامه جنان قرب وباس راسها لانها مثل امه : بخير عساج بخير فديتج انتي شلونج يما شخبارج ؟
ام خالد : انا بخير .. وينك جذي من اشوفك الا كل يومين او ثلاثه .. تعال يماا البيت بيتك وانا مثل امك
عزوز اللي يناديها يماا لانها فعلا مثل امه : تسلمين يما .. وانا ترى دايما هني بس اكون بالديوانيه وخالد مايقصر
خالد : لاتخافين عليه مظبط عمر هذا
ام خالد : ويه . .اسم الله على وليدي .. هذا بيته وهو يدري ودايم احن عليه ينقل اغراضه ويسكن هني احسن من بيت ابوه ماادري شنو مستفيدين منه
خالد يشوف أمه بنظره يعني مو وقته هالحجي بس عزوز كمل بابتسامه
عزوز : هذا ابوي يما .. وبعد مااقدر اهده بروحه .. وانتي فيج الخير والبركه كفايه هالازعاج عليج .. وبعدين وهو يطالع خلود ويضحك
مو كافي هم واحد على قلبج .. هالدور تبين هميين .. ههههه
خالد يطق عزوز بجتفه : انتا بروحك هم وانا مبتلش فيك اسكت بس
ام خالد : هههههه بعد قلبي والله .. كلكم عيالي بس عاد عزوز ولد الغاليه امينه الله يرحمها ويغمد روحها الينه
خالد : شتقصدين يماا .. انا مو ولدج يعني .. بعد كل هالسنين يطلع هذا ولدج وانا وين رحت مابي مابي
وقعد يسوي روحه يبجي وام خالد تضحك على خباله
عزوز : وانتا شحارك .. ياربي على الغيرة .. يما زوجيه وفكينا منه خل يخلالنا الجو
خالد : دا بعدك ياحبيبي .. قاعد على قلبك ماكو فجه
عزوز وهو يحوس بوزه : اوووووف
ام خالد : هههه وانتو دووم جذي نجره .. اقول خلود يما .. ترى البنات يبون يروحون دبي جم يوم .. ماقالك ابوك ؟
خالد : لا والله ماقالي .. متى ؟
ام خالد : يعني عالاسبوع الياي
عزوز قلبه يطق مايدري ليش ..وتم ساكت من طرى اسم البناات ..
خالد : ومنو يروح دبي بهالحر . . اساسا انا عندي دوام ومااقدر اخذ اجازة الحين
ام خالد : شدعوه .. ماتقدر كلش .. تعال انتا وعزوز والله تستانسون
خالد : مااقدر يماا .. وبعدين هذيلي بناتج دلوعات . . مابقى شي عالدوامات خليهم يجابلون دراستهم
ام خالد : أي والله صدقت انا قلت جذي .. بس اكسروا خاطري
خالد : اليوم بوديهم السنما بعد شيبون ..
ام خالد : والله ماادري عنهم انتوا معاهم تنيازون .. شوفوا شبتسون وخبروني .. عزيز يما بقوم اسويلك جاي
عزوز : لا يما والله ماتقومين .. خلج مستانسين بسوالفج .. وبعدين انا ماشي الحين عندي شغل
ام خالد : ويين يماا . .قاعد .. اشربلك استكانه جاي عالاقل
ويدش بوخالد ويسلم : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الشباب : وعليكم السلام ورحمه الله
قام عزيز وسلم على بوخالد : شلونك عمي عساك طيب
ابو خالد : هلا هلا يبا عزيز .. شلونك شخبارك ؟ .. ابوك شلونه ؟
عزوز : بخير الله يسلمك .. يسلم عليك والله
بوخالد : الله يسلمه .. اقعد ياوليدي .. شفيك واقف ؟
عزوز : لا بمشي ولله وراي شغل
خالد : زين امش اوصلك لين السيارة علما ينزلون البنات
ابوخالد : وين بيروحون البنات ؟
خالد : واعدهم بطلعه سينما يبا وبوديهم
ابوخالد : هاا .. زين انتا وياهم لاتخليهم هاا ؟
خالد : اكيد يبا يله تبي شي ؟
ابو خالد : سلامتك الله وياك


~~~~~~~~~~~~~~~

رايكم يهمني ،، و توقعاتكم ؟؟؟؟



  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 4
قديم(ـة) 16-12-2008, 02:51 PM
صورة VEN!CE الرمزية
VEN!CE VEN!CE غير متصل
يـآرب مآلـي ســـوآكـﮯ
 
الافتراضي رد: قصة ناكر المعروف .. مابين بعينك ، قصة كويتية روعة و ابداع / منقولة


’,




وعليكم السلام والرحمه
الله يعطيك العافيه
موفقه آن شاء الله :)





,’


  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 5
قديم(ـة) 16-12-2008, 04:10 PM
صورة ♥»{آفهْْمْـטּـْيْ تمْـلكِنِْے.« الرمزية
♥»{آفهْْمْـטּـْيْ تمْـلكِنِْے.« ♥»{آفهْْمْـטּـْيْ تمْـلكِنِْے.« غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: قصة ناكر المعروف .. مابين بعينك ، قصة كويتية روعة و ابداع / منقولة


القصـــه رووـعـ ـه ~

ننتذر الباررت اليــاااى


  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 6
قديم(ـة) 04-03-2009, 07:57 AM
بنت أبو ظبي بنت أبو ظبي غير متصل
©؛°¨غرامي مبدع¨°؛©
 
الافتراضي رد: قصة ناكر المعروف .. مابين بعينك ، قصة كويتية روعة و ابداع / منقولة


طلعوا الشباب وحرك عزوز سيارته وراح يشوف الرنج اليديد
ونزلوا البنات وراحوا مع خلود ومها السنما .. رغم ان خالد عصب عليهم ليش ماقالوله من قبل بس بعدين رضى ونزلوا سلموا على خالتهم وراحوا وكان الفلم حلوو . والكل طلع متأثر الا خلوود طبعا

بسيارة خالد البي ام
خلود وهو يضحك : بس بس ترى الفلم خلص .. للحين تبجون ؟
شيخه ماسكه الكلينكس وتمش دموعها : وين نلاقي مثل شاروخ وفي !!
منيرة : شفتيه يوم مات عند باب بيتها .. صج موقف يبجي اهي اهي
شيخه : ايييييي .. خلاص انا بتزوج هندي احسن لي
خلود : هههه مالت عليج كفوج عاد .. يسوالج والله كومار سايقنا
شيخه وهي ترز ويهها بين منيرة وخلود يداام وتطقه على جتفه : هذا اللي ناقص بس
خلوود وهو يشغل الرادوا وطلع برنامج عالمرينا حلو قعدوا يسمعون وكلشوي يعلق عليهم ويطنز على اشكالهم وهما يبجون وقبل لايوصولون البيت بشوي
رن تلفون خلوود ..شاف المتصل اسما حطه صامت
منيرة : اقول خلوود .. ماتدري متى بنسافر دبي ؟
خلوود : أي تعالوا صج .. شسالفه دبي بعد .. اكو احد يروح بهالحر ؟
شيخه : اوووف .. بدينا عاد .. شوف اذا ماتبي تيي لاتخرب علينا وتسويلنا سوالف بالغصب ابوي وامي رضوا
خلود : صج انتي مو ويه نعمه .. الحين يقول مسكينه محبوسه بين اربع اطوف .. وبعدين تعالي وراج تسجيل بالجامعه ولا نسيتي ؟
شيخه : ادري ادري .. مظبطه كلشي انا .. التسجيل بيبدا يوم الاربعا .. يمدينا نروح اربعه تيام ونييي
خلوود : يالخبله خلي السفرة بعطله الربيع تقعدون اكثر والجو حلو وفيه مهرجان .. ونقدر انا وعزوز نروح بعد
شيخه : ايييييييييييييييه قوووووول جذي .. السالفه فيها عزوز .. لاتيون مو لازم .. خلوود لاتخرب علينا
منيرة: والله صاج خلود .. شرايج شيخوووه .. والله السفررة تصير احلى .. الحين ماراح نستانس
شيخه وهي تناقز ورى : مابي مابي .. ابي اسااااافر
خلوود يضحك : ههههههههههههه ايي بعد بعد ناقزي خل يضحكون علينا العالم يقولون شاذيه اشوه انه سيارتي مغيمه
منيرة تلتفت ورى : شفييج ؟ ههههههه
شيخه بتبجي : يانحسكم ..
وعقبها اسكتت .. تفكر بكلام خلود .. اهوا صاج جذي مراح نسافر .. بس عاد شيخه شلون تكسر كلامها.. ماتقدر تسافر يعني تسافر ..

وصلوا البيت ولقوا ام خالد قاعده تقسم الرطب اللي يايبه ابو خالد من المزرعه وتوزعه على اهلها وجيرانها
خالد : السلام عليكم
ام خالد : وعليكم السلام .. هلا يما ييتوا ؟
شيخه : ايييي فديتج يينا .. ممم الله رطب من المزرعه ؟
ام خالد : اييه .. خذي يماا غسليلكم شوي .. منوور اخذي اللي بالصينيه ووزعيهم بعلب لان عقب باجر بنروح بيت خالتج ناديه وبوديه معاي
منيرة فصخت عباتها وشيلتها وقربت يم امها : ان شالله مامي
وشيوخ غسلت الرطب ويابته يم امها وخلوود وقعدوا ياكلون
ام خالد : ها شتفقتوا عليه ؟
شيوخ برطمت : بنسافر يماا .. الله يخليج
خلود : يالهبله .. ترى انتي الخسرانه
منيرة : والله .. شيووخه انا مقتنعه .. وبعدين يمكن حصوه وريلها ييون معانا .. ونقول حق خالتي ناديه بعد ..
شيخه من اسمعت اسم خالتها ناديه فز قلبها .. وقتها يكون ناصر خلص دراسه ويي معانا .. : زين خلاص .. بس مو تكشتون فيني ؟
ام خالد : شنو ماتبون تسافرون ؟
خلود : قاعد اقولهم اجلوا السفرة حق عطله الربيع . نقعد اكثر والجو يكون حلو
ام خالد : والله كلامك عدل .. خلاص على شوركم
شيخه للحينها حازة بخاطرها تكنسل السفرة .. بس يلله كلشي يهون عشانك ياناصر ..
قربت من امها : يماا زين خلنا نروح البحر عيل ؟
ام خالد : خلاص اقول لخالتج يوم الخميس ونحدد لنا يوم .. بعد تامرين الشيخه شيخه
ابتسمت شيووخ بونااااسه وباست امها على خدها وهي تقول : يعلني ماانحرم من هالويه .. محد يدللني كثرج ياحبي لج
ولزقت شيخوو اكثر على امها وتحضنها من ورى وام خالد تقسم الرطب
ام خالد : ههههه زيين .. قومي عني خليني اخلص شغلي
شيخه وهي ترص اكثر : مابي مابي
خلوود : وخري .. وخري هذي امي انا .. ام خالد مو ام شيخه
شيخه وهي تدز اخوها بعيد بس ماتقدر عليه : اووووف .. انتا عندك عزووز .. هوا بابا وهو ماما وهوا كل حاااااااااجه
الكل ضحك على شيووخ .. قالتها بالمصري بطريقه خبله ...
ام خالد : فجووا عني انتوا الاثنين .. منورة .. قومي نكمل شغل بالمطبخ احسن
منيرة : هههههههههه يله يله

في بيت عماد ابو شهد
شهد : يبا .. بغيت منك طلب
عماد : هلا يبا امري
شهد : ابييي .. مم .. بطاقه تلفون يديده
عماد : وشفيها بطاقتج ؟
شهد : اا .. ضاعت .. ماادري وين
عماد : هاا .. زين تبيني اطلعلج بدل فاقد !!
شهد بنفعال وبسرعه : لاا .. اقصد ودي اغير رقمي بعد
عماد : زين يبا خلص اليوم ايبلج بطاقه يديده .. بعد امريني
شهد بابتسامه : تسلم يبا مايامر عليك عدوا
وقامت من مكانها رايحه غرفتها
عماد : وين يبا !! قعدي معانا شوي
شهد وهي مالها نفس بشي : لا يباا .. معليه بروح انام شوي
وطلعت من غير لاتسمع رااي احد . .شفيني انا . .شقاعد يصير فيني !! الحين ليش بغير بطاقتي والكل يعرف رقمي من رفيجاتي .. وليش ابي اقطع علاقتي بغانم مع اني كنت ميته عليه .. !! وليش نظرة صلاح ماتفارقني ..!! ياربي شنو هالحاله ..
قامت تبي تفتح تلفونها .. بس شي منعها .. خليه مغلق احسن
راحت صوب المنظرة اللي بغرفتها وشافت روحها .. ليش احتقرني .. ليش شافني بهالنظرة .. ويهي مو قبيح .. كل الشباب يتمون نظرة مني .. ليش حتى ماالتفت لي يوم كنت ببيتهم ..
خنقتها العبرة .. شهد اول مرة تفكر بهالطريقه .. غطت ويهها بيدينها وقعدت تبجي بألم .. مابيه يشوفني جذي .. مااااااابي ..


سمعت طق على باب غرفتها
قامت بكسل تبي تفتح الباب .. وعيونها محمرة من كثر البجي
شهد : هلا يماا
ام شهد : وييه .. ياويل حالي .. ليش تبجين يما شفيج ؟
شهد : مافيني شي يماا ..
ام شهد : امبلا فيج .. انتي من يومين مو طبيعه لاتاكلين معانا ولا تكلمين احد .. شفيج يماا قوليلي احد مضايقج
شهد لا شعوريا تذكرت غانم .. شلون يه يم بيتهم ومااهتم لسمعتها .. ماهتم الا بوناسته .. تتخيل لو شافه ابوها او امها بعد هالثقه اللي عطوها ياها .. شبيسون فيني .. انا مااستاهل .كل اللي يسونه حقي ..
شهد انفجرت تبجي بحضن امها وهي ماتدري ليش .. محد قالها شي .. محد مس شعره منها .. مافي شي .. غيرنظرة صلاح اللي ذبحتها .. ذبحتها من البجي

ام شهد : لاا البنت مو طبيعيه .. بسم الله الرحمن الرحيم قوليلي يماا شفيج لاتخليني جذي احاتيج !
شهد هدت شوي وابتعدت عن امها .. : يما بنام شوي خليني بروحي
ام شهد : خلص نامي وارتاحي .. وانا بسويلج ليمون يهدي روحج ..
طلعت ام شهد من الغرفه .. وحطت شهد راسها على المخده ونااااامت على طول من التعب .. وجنها مانامت اسبوع


يوم الخميس
حصه : يلاااااا شتسووون ؟ شيوووووووخ ترى بنمشي ؟
شيخه من وهي تنزل من الدري مستعيله : بسم الله زيين ماادري وين شحاطتي السودا !! شفتيها
حصه وهي تكتم الضحكه : احم .. انا لابستها
شيخه وهي تنافخ : الحين صارلي ساعه ادورها تطلعين انتي لابستها
حصه : هههه والله تلوق علي اكثر منج شيخوو .. شوفي انتي الفوشيا تلقو عليج
شيخه : اووووف . .. مابي
حصه وهي تمسك ايدين سلوم ولدها وتنحاش : لبسي مريوم جوتيها وتعالي كلنا ننطرج بالسيارة
شيخه : حصوووووووووووووووووووه
طلعت حصه وهي تضحك .. وشيووخ تتوعد فيها
هييين ياحصووص .. ولبست الفوشيا وشالت مريوم وطيران بره لانهم تأخروا ومها عيزت وهي تدق عليها
في بيت ناديه اخت ام خالد
الكل كانت متيمع .. بيت بوخالد .. ام خالد وشيخه ومنيرة و حصه وصلاح وخالد
وبيت الخالة العوده فاطمة وولدها الكبير جاسم ومرته ابتسام وبناتها رقيه وسميه وعيالهم .. وبيت ناديه خالتهم ومهاوي وخواتها بدريه ونورة وعيالهم وطبعا .. نااصر

البنات كانوا قاعدين بالصاله الصغييرة يدام صاله الحريم .. اما الرياييل فكانوا بالديوانيه

مها وهي تسلم على شيووخ : انتوا وينكم .. كلهذا طرييج !!
شيخه : علما لبسنا وجهزنا .. ويت حصوه ويينا كلنا .. شلونج ؟
مها : احم .. انا !!
شيخه تطقها على جتفها : جـــب
مها : هههههههه فاهمتج زيين انا .. بخير تراهم .. ويسألون
شيخه بقلبها بغت تمووت .. ياحبي لك يانصووور .. اتخيل بعد كل هالسنين شلون صرت .. اكيد احلى بواايد
مها : شيخوووه هههههه
شيخه نقزت على صوت مها : هااا
مها : وين رحتي ؟
شيخه : كااني بعد وين ..!!
مها : زيين تعالي نقعد مع الحريم

راحوا الثنتين وقعدوا مع الحريم وسوالف وجاي وقهوة وحلو .. كان وناسه صج بس شيخه كان قلبها هنااك .. بالدويانيه .. شكلي اليوم مراح اشوفه .. مالت على حظي

تعشى الجميع .. وعقب العشا .. دخل ناصر يسلم على خالاته وبنات خالاته

مها : شيووخ .. لبسي حجابج ترى ناصر بيدش
شيخه قلبها قام يدق : زين
ولبسوا الحريم .. ودخل ناصر .. ياحلات ناصر بالدشداشه والغترة
ناصر طويل وعريض اشقر .. وعنده شوارب بس .. كان شكله بالدشداشه يــــــــنن خلا شيخه تذوووب بمكانها
ناصر : السلام عليكم .. شلونج خالتي فاطمه
قرب وباس راسها وهو يبتسم لها
خاله فاطمه : بخيير فديت هالطول انا . . شلونك يما شخبارك ؟؟
ناصر : انا بخير دامني اشوف هالويه ..
والتفت لام خالد
ناصر : خالتي شلونج .. ولهنا علييج والله
ام خالد : يابعد قلبي .. شلونك انتا .. تعال يماا اقرب ماكو احد غريب كلهم اهلك
اقترب ناصر وقعد يم خالته ام خالد .. وعقب التفت بسرعه لكل البنات واسلم خطااافي
ام خالد : هاا يما متى بتخرج ان شالله .. ماعفت امريكا ؟
ناصر : قريب خالتي .. كلها شهر بس وبتمليين مني
قالها وهو يضحك
ام خالد : فديتك ماينمل منك ..
ناصر : شلون عمي بوخالد .. ماشفناه ؟
ام خالد : ماقدر يي بس ان شالله بسير عليكم .. قريب
ناصر : لا انا بمره ان شالله باجر واسلم عليه ..
وعقب التفت للبنات اللي قاعدين وسأل عن احوالهم وقام
وشيوووخ عينها عليه .. حده معطيها طااف ولا اسئل حتى ..
ناصر قام يبي يمشي نادته مها
مها : نصووور ..
ناصر التفت لها : هلا
واتسعت ابتسامته : هلا ببنت الخاله .. شيخه شلونج ؟
شيخه وعيونها متحطمه فيه : احم . انا بخير انتا شلونك ناصر ؟
ناصر بصوت واطي : ولهنا عليج .. شخبار الدراسه ؟
شيخه ماسمعت غير .. ولهنا علييج .. ياويل حالي قالي ولهنا عليج .. وين اروح انا ..
ناصر وللحينه مبتسم : همم .. شيوخ ؟
شيخه : اا . انا .. خلصت ثنويه .. السنه اليايه ان شالله بكون بالجامعه
ناصر : والله .. !! ماشالله ووين ناويه تدشين ؟
شيخه : ماادري .. انتا شرايك ؟
ناصر : هههههههههههههه
شيخه وهي تطالعه وتبتسم .. يعلني ماانحرم من هالضحكه فديييييتهااا
ناصر : انصحج .. حقووق هههههههه
شيخه اختفت الابتسامه من ويهاا :.فهمت قصدك انا .. مالت على هالويه
والتفتت تبي تقوم بس ناداها
ناصر : هههه تعالي تعالي . اضحك معاج شيوووخ
شيخه بقلبها .. خلاص طاح الحطب من سمعت اسمي على لسانك وابتسمت ورجعت قعدت
ناصر قرب شوي منها وهو للحين يضحك .. ويكلم منيرة : شلونج منورة شخبارج ؟
منيرة : بخير الحمدلله .. وانتا شلون الدراسه
ناصر : كلوو تمام والله ..

يله انا ماشي الديوانيه ..
وسلم على الجميع من بعيد ودخل الديوانيه
شيخه كانت بعالم ثاني .. ياويلي .. قالي ولهت علييج .. صج وله علي ؟؟!!
أأخخ يانصور .. متى تحس بس

الساعه 12 ونص بليل
الكل رجع البيت
شيخه غيرت ملابسها وراحت المبطخ تصب لها كوب حليب عقب اصعدت غرفتها وقفلت الباب وانسدحت على الفرااش وبيدها حليبها تشرب منه وهي تذكر نصوور .. فديته متوله علي .. حتى انا متوله عليه
فتحت درجها وطلعت دفتر صغير متعودة تكتب فيه كل شي يمر بخاطرها
اكتبت التاريخ واليوم وعقب اكتبت
احبـــــــــــــك


  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 7
قديم(ـة) 04-03-2009, 07:59 AM
بنت أبو ظبي بنت أبو ظبي غير متصل
©؛°¨غرامي مبدع¨°؛©
 
الافتراضي رد: قصة ناكر المعروف .. مابين بعينك ، قصة كويتية روعة و ابداع / منقولة


ورجعت الدفتر مكانه وقامت من مكانها تطالع القمر اليوم .. كان مكتمل وهي تذكر يوم ناصر كاني هني قبل مايسافر شكثر كان يقعد معاهم وييهم ويسولف معاها ..
نقزت على دق البااب
خلوود : شيوووووخ .. انتي قاعده ؟
شييخه : اييييييه شتبي ؟
خلوود : فجي الباب شوي
شيخه : لحظة
راحت صوب الباب وفتحته : هاا ؟
خلوود : اقولج ماشفتي لحاف عزوز .. بونجوم وينه ؟
شيخه بلعت ريجها .. شقول الحين .. : هاا . ماادري ليش وينه ؟
خلوود : ماادري عيزت وانا ادوره عاد هذا ماينام الا فيه
شيخه : خلاص روح انتا وانا ادوره
خلوود : زيين .. لما تلقينه يبيه احنا بالديوانيه .. بس طقي الباب وروحي
شيخه وهي سرحانه : هاا .. زين
سكرت الباب وتنهدت وتسندت عليه عقب راحت تحت السرير وطلعت اللحاف ورتبته .. ماتدري ليش قربته منها .. احساس غريب ياها صوب هاللحاف . . بس وقفت بسرعه وطلت من غرفتها وراحت من صوب غرفه الغسيل وعطرته عشان مايشكون انه مغسول واتجهت للدوانيه
طقت الباب
خالد : لحظة
قرب وفتح الباب : اوو وين لقيتيه ؟
شيخه : كان بغرفه الغسيل الخدامه مغسلته
خالد : غريبه رحت انا ومالقيته
وهو يكلم عزوز : لقيناااه بس بس لاتبجي ههههه
خلود : يبيييه عطيني
دخل وسكر الباب وهي ضحكت ماتدري ليش .. الله لايبلينا بس
وسعدت غرفتها كملت حليبها وراحت عند منيرة بغرفتها قعدوا يسولفون شوي

عزوز هالليه ماقدر ينام
ماسك اللحاف ومتغطي فيه وكلشي يشوف الساعه .. تم الين الفير مو يايله نوم
سمع كل كلمه قالتها شيخه وهي عند الباب .. كان قلبه يطق بقووووة .. هالبنت شقاعده تسوي فيني ..
بسرعه فز من مكانه ودش الحمام توضا وصلى ركعتين .. عقبها رجع تلحف بلحافه وقعد على الكنبه
فتح التلفزيون وقعد يطالع برنامج ثقافي وهو سرحااااااان .. يفكر باشيا وايده .. شيخه وابوه وحياته

خذا بوكه وافتحه .. كان في صورة مصورها اهوا وخلوود يوم كانوا صغاار مع بعض قعد يتألمها وهو يضحك على اشكالهم .. انا بيتي هني .. وهذيله اهلي .. ماعندي غيرهم في الدنيا
سكر بوكه وحط راسه على المخده وطرد صورة شيخه من باله .. لازم مايخون رفيجه حتى بمجرد انه يفكر فيها
تلحف بلحافه وهو يبووووسه ويشمه وناااام
الجزء الثالث

بعد جم يوم سجلت مها بمعهد التجاري اما شيخه فسجلت رغباتها بالجامعه وحطت اول رغبه لها علوم اداريه وهي متاكده انهم راح يقبلونها لان نسبتها حلوة بالثنوي

بعد اسبوع تقريبا الكل اتفق على طلعه البحر اللي بتكون باجر الاربعا
والخالات الثالثه بيون مع عيالهم وبيطلعون حزة العصاري وبردون بلييل بعد العشا وكانوا حاجزين لهم يخت يطلعون فيه يميع وهو كبير فيه صاله كبيرة وصالة ثانيه ومطبخ صغير مع حمام .. كان روعه صج .. وكان لواحد من ربع عزوز مارضى بالاول ياخذ منه فلوس بس عزوز اصر ..

يوم الثلثاء بليل
الكل مرتبش ويجهز حق الطلعه باجر ..
دقت مهااوي على شيووخ
مها : شوفي انا باخذ معاي سوالف من مركز سلطان شبس وبيبسي وكاكاو وحلاوة وشغلات خفيفه ..
شيخه : وانا بييب معاي الحلو والكيك والقهوة .. اقولج احم .. منو بييي ؟
مها : كلنا ان شالله .. حتى نااااااصر
وقالتها بصوت عاااالي
شيخه : ههههههههههههه .. زيييين يلا قلبي ويهج
مها : ماتبين تعرفين شي زياده
شيخه فز قلبها : شنو ؟
مها : ماني قايله
شيخه : اووو مهااوي قولي عن المصاخه
مها : ممم .. ترى اهوا قالي اوصلج شي
شيخه ويهاا صبغ الوان : شنو هالشي قولي دخيلج ؟
مها : يقولج ... اختي تحبج وااااايد يالهبله
شيخه سكتت شوي عقب صرخت : يالمااااااااااااااااااااااااااااااصخه .. باي
مها كانت تضحك ويوم سكرت بويهها شيووخ ضحكت اكثر .. وهي عارفه بقرارة نفسها انه شيوخه تحب نااصر وتمووت فيه .. بس ماتدري عن ناصر .. مرات تحسه يحبها ومراات تحسه يعاملها عادي .. نصور طول عمره غامض .. يله كلشي يبين اول مايتخرج ويقيم بالكويت ..

نفس اليوم بالليل
شيووخه من وناااستها كانت مقررة انها تسوي العشا اليوم .. قامت كتبت المنيوو او قائمه الطعام مثل مايقولون وحطت يم كل طبخه سعر رمزي ولبست مريول الطبخ وطقت الباب على منيرة اول شي
منيرة وهي تتحجى بالتلفون مع رفيجتها : منوو ؟
شيخه : احم .. هوووم ديليفرييي مطعم الشيووخ
منيرة تضحك : ههههه .لحظة شوي
وهي تكلم رفيجتها بالتلفون : اقولج خلاص سجلي هالمادة معاج شنسوي ماكو غيرها .. يلا انا اكلمج شوي بيباي
منيرة قامت وافتحت الباب وضحكت من قلببببببببببب
منيرة : ههههههههههههه .. شمسويه بروحج
شيخه : بلييييز ذس از اور منيووو ..
ولزقت الورقه على الباب
اختاري اللي تبينه .. وترى كلشي بحسابه ومشت
منيرة تضحك .. الحمدلله والشكر .. يله خنشوف
مم يله نختار وجبه الشيوخ الله يستر شتطلع عااد

شيوخ في طريجها لغرفه صلاح طقت الباب وحطتله الورقه وعقب غرفه امها وغرفه خلود
بعد خمس دقايق راحت تاخذ الطلبات
لقت منورة مختارها وجبه الشيووخ .. اووف يالبخل ارخص وجبه عااد ليشش .. مم يله اشوف صلاح
ممم كاتبلها عن الخبااااال .. بس يله ماني رادج مع اني متعشي بس ابي محبوووس ديااي مع دقوس صبار ... والله حمااار انا مو كاتبه هالاكله بالمنيوو .. خل يولي حاله حال منوور
ويوم راحت لغرفه خلوود لقته حاط .. صحنين معكرونه بالباشاميل حقي وحق عزوز .. وحاطلها العنوان .. بيتنا الكائن بالدوانيه وترى مراح ننسى البقشيش .. ههههااااااااي فيها بقشيش بعد ..
راحت لغرفه امها مالقت شي على الورقه .. شكلها امها مو هني .. طقت الباب محد رد .. اكييد طالعه ولا رايحه الجمعيه حق عزيمة باجر

نزلت المطبخ وسوت كل الطلبات وعقب حطتهم بالصينيه وشالتهم على جتفها جنها كرسووون .. ومتمرس بعد حلات هالجيينز اللي لابسته بعد وربطه صلووح مالت المدرسه

وصت طلبااات صلوح ومنوورة .. طبعا صلاح ماعاطاها شي خذا الاكل وقفل باب غرفته وهي ترفس الباب عشان يفتح ومارد عليها بالاخير سبته كالعاده ومشت صوب الديوانيه وهي نازله الدري

كان خلووود دااش
خلوود : بسم الله توني اقول هذي وينها .. حشى غووزي مو باشميل
شيووخ وهي ماده ايدها : اول الحسااب حبيبي وفوقه البقيييش .. وعقب خذ عشاكم
خلوود : ههههه زين هااج
مدت ايدها شيووخ وفقدت توازنها وطاحت اهيا والصينيه من الدري


خلوود : ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
بس مو قادر ايييي بطني ههههههههههههههههههههههههههه
شيخووو تبجي : يحماااار لاتضحك تعال شيل الصينيه ترى مااقدر احرك ريولي
خلوود وهو يضحك : لحظة لحظة .. بصورج تكفييييين هههههههههههههه
شيووخه : يالخااااااااااااااااااااااايس
يت منيرة وصلووح على صوت شيخوه وهي تصارخ
منيرة : شفيكــــ ــ
وماكملت كلمتها شافت شيخووه طايحه ضحكت لان شكلها كان صج يضحك وهي مبرطمه
يت صوبها : قومييي ههههه شلون طحتي ؟
شيخه : كله من هالدب اخوج
صلاح : ههههههههههههههههههههااااي .. قلعتج .. ردي فلوسنا يلله ولا ارفع شكوى عليج مو خوش مطعم
شيخه : انتا جب
خلوود : للحين يضحك وقعد عالدري وهو يضحك : ههههههههه طافكم طافكم والله ... يزاتج تبين بقشيش هاا
شيخه تطالع منوور : امبيييييي .. طاحت الصينيه على زوليه امي الحرير .. بتذبحني
منيرة تقرب : اشوووف ..!!
وييييه .. تعالي تنمسح ماعليج .. روحي يبي صابون وماي وديتول .. وانا بمسحها
قامت شيخوه وخالد للحينه يضحك وصلوح اكثر وهي تسب فيهم .. صج مو ويه واحد يرزهم .. انا استاهل والله
حاولوا يمشونها بس ماراحت والبقعه صار لونها برتقاااالي من الزيت وزاادت بعد
شيخه خلاص بتبجي .. تدري شكثر هالزوليه غاليه على امها : ياويييييلييي .. ماراحت ؟
منيرة بيأس : ممم روحي قولي حق خلود ييب القطعه اللي بالديوانيه . .الصغيرة خلينا نحطها فوقها قبل ماتشوفها امي
شيخه ركضت صوب الديوانيه وطقت الباب
خالد : هههه اهلا اهلا .. مانبي ناكل هونا خلاص
شيخه : جب ويا ويهك .. ييب الزوليه اللي عند الباب نبي نغطي البقعه قبل لاتشوفها امي
خالد : لحظة ...
راح ويابها وعطاها شيوخ .. وسكر الباب وهو للحين يضحك
عزوز : بسك عااااد .. خلاص
خالد ناسي روحه : هههههه ماقدر ماقدر .. أأاخ شكلها يضحك
عزوز ابتسم وبقلبه يقوول .. طاااااااااافني .. شكله كان مشهد محصلش
خالد قرب وقعد يم عزوز يصبله جاي : اقوول عزوز .. مم ترى انا بخاطري اييب شي حق امي وخواتي بما انه احنا تونا نشتغل يعني .. تقدر تقول حلاوة الشغل
عزوز سرح شوي بعييد .. كان يلعب بالاستكانه اللي يدامه وهو يفكر .. لو كانت امي عايشه جان يبتلها اغلى شي بالدنيا .. فرحتها وونستها .. حتى ابوي لو كان بوعيه ومايشرب جان ماقصرت وياه .. بس شنو الفايدة .. مايدري عن الدنيا ولا يدري عني حتى اذا اشتغل ولا لا ..
حظي بالدنيا جذي .. شسوي
خلوود : الووووو ... وين سرحت اكلم منو ؟
عزوز : هاا .. كاني .. ولا شي
خلوود حز بخاطره وحس انه مالازم يقول هالكلام يدام عزوز .. اكيد انا ذكرته بامه من غير لاادري ..
خلود : عزوز .. اسف والله ماكان قصــ ــ
عزوز يقاطعه : لا تقول جذي .. بالعكس امك هي امي .. وخواتك تراهم اهلي ..
ماحب يقول خواتك خواتي .. حس انها ثقيله الصراحه .. مايدري ليش
خلوود يبتسم : زيين شنو تقترح علي ؟
عزوز : ممم والله ماادري خذ لامك شي معتبر ولخواتك شغلات بسيطه يعني ..
خلوود :مم بروح السوق باجر الصبح وبشووف
عزوز : زيين نزل معاشك بالاول ؟
خلوود : اييه نزل وصارله يوميين .. وانتا ؟
عزوز : ماادري ماجيكت والله .. بس اكييد نازل دامه نزل لك انتا بعد
خلوود : زين اقوول .. حطلنا هالفلم ترى للحين مانعرض بالسنما يقولون عجييب خذته من جسووم امس
عزوز : اوكييييييي

وصلت ام خالد وشافت الزوليه اللي مكانها غلط .. ويوم قربت وشالتها شافت البقعه وعرفت السالفه ونزفت شيوووووخ زف ...
وطبعا اصعدت غرفتها مبجر اليوم مع كوب حليبها .. لان كلما قعدت مع امها زفتها ..
حطت الكوب على الكميدينا .. وتلحفت بلحافها وهي مبرطمه .. والله ماكان قصدي ليش امي تزفني جذي .. كل ماسويت شي ينقلب ضدي ..
طلعت دفتر مذكراتها وكتبت في تاريخ اليوم

محد يحبني بهالبيت .. الكل يزفني ويحط اللوم علي .. ماكان قصدي اخيس الزوليه يعني .. ليش امي تزفني جذي ..
اليوم تعيس رغم اني كنت اشوفه حلوو ..

حطت راسها على المخده وغطت بنوووووووووووم عميييق

اليوم الثاني

الساعه 2
الكل كان مرتبش ومتزهب .. ام خالد تطلع دلال الجاي والقهوة والحلو والاغراض اللي بيحتاجونها اليوم
منيرة تغير لمريوم وسلوم عيال حصه
وشيخه تساعد امها وهي للحين زعلانه عليها
وحصه تحط ملابس السباحه لريلها وعيالها يمكن ينزلون البحر شوي قبل مايركبون اليخت

ام خالد بالمطبخ وشيخه يمها
شيخه بدلع : يمااااا
ام خالد : ........
شيخه : يماا والله طحت انا مو قصدي اوصخها
وحضنت امها من ورى وهي تبجي .. كلشي ولا امي .. الناس كلها تزعل علي ولا تزعل امي ..
شيخه : بنظفها يماا والله
ضحكت ام خالد : فديتج خلاص يما بوديها المصبغه وبينظفونها خلاص لاتبجين ماصار شي .. بس يووزي من هالشطانه صرتي مرة مو ياهل انتي
شيخه تمش دموعها : هممم .. زيين
عطيني عنج انا بحط الدلال بالسله
ام خالد تبتسم وتناولها وهي بقلبها تدعي ربها يحفظها : خذي يماا حطيهم
وقعدوا يتساعدون بالمطبخ عقب دشت مينرة تساعدهم وبعد دقايق دش خالد من الباب الخارجي للمطبخ ومخبي ايدينه ورى
خلوود : احم احم السلام عليكم
ام خالد : هلا يما وعليكم السلام .. اقرب فديتك
خلوود : يما عزوز يبي يسلم عليج
ام خالد : خله يدش بعد قلبي ليش مخليه واقف مو غريب اهو
خلوود : شيوووخ ومنوورة طلعواا
ام خالد : خلهم يساعدوني .. لابسين شايلهم ترى !!
خلوود : زييين
وينادي عزوز اللي دخل وبعد هو كان بيده جيسين
عزوز : السلام عليكم
ام خالد : وعليكم السلام هلا يماا اقرب
شيخه وهي تعدل شيلتها وردت السلام بصوت واطي اهي ومنيرة

ام خالد : يماا شيخه صبي جاي حق عزيز وخالد اخوج
شيخه رفعت عيونها شوي وهي للحين طاااخه .. اللي يشوفها الحين مايصدق اهي شيخه امس طايحه من الدري
عزوز لا شعوريا تذكر شعرها لونه كستنائي لين نص ظهرها يت بباله ذكرى يوم كانوا صغار .. كانت ام خالد تدهن شعر البنات وقالت لخلوود ييب لهم الزيت اللي بالمطبخ وطبعا اهما حطوا دهن القااري مال خلوود بالطاسه بدال الزيت وتدهنوا البنات
عقب درت ام خااااالد وزفتهم زفف يومها البنات كلهم كانوا يبجون الا شيخوووو .. كانت تلحقهم تبي تغرق شعرهم بالزييت وماارتاحت لما انتقمت ذاك اليوم كاانو نايمين بالديوانيه ويابت فازليين وغرقت شعرهم اللي تم اسبوع مايطير عن شعرهم ... مجرمه هالبنت من يومها
عزوز يبتسم من هالذكرى وتم ساااكت مو عادته
شيخه تساسر منيرة بشويش : اقولج انا بطلع .. احس المكان صار ظيج
منور طقها على ايدها بخفه وهي تضحك
خالد حس بارتباك عزززوز وبادر اهوا : احم يماا الصراحه لو اقدملج أي شي مايي ربع قدرج فحبيت اشتريلج هالخاتم بما اني توني مستلم شغلي ..
ام خالد دمعت عيونها يوم خالد باس راسها : يعلني افداك يااربيي .. انا مابي منكم شي يماا كفايه انكم مرتاحين هذا عندي بالدنيا
عزوز : اسمحيلي يماا .. ادري لو اقدمج نجوم السما بعد مااردلج هالجميل .. هههه مااعرف اصف حجي ترى بس يمكن هالهديه تعبر ..
وكان عزوز يايب لام خالد قلادة ذهب مكتوب عليها اسمها رضيه بطريقه حلوووة كان مسويها من قبل لايقترح خلوود هالاقتراح لكن مو عارف متى يهديها حقها
ام خالد بجت .. يمكن تذكرت امينه رفيجة عمرها : يماا انتا وليدي بعد .. ومابيك تعبل على عمرك هذا واايد والله
عزوز : ترى مانسينا العم بوخالد .. وهذي شي بسيط له وان شالله يعجبه
خلوود يطالعه منبهر : هيييييي متى شريت كل هذا ... والله انك خااين
عزوز : ههههههه .. شنو يعني مثل ماهي امك .. امي ترى
منيرة تشوف كل هذا ومنبهرة .. ابستمت من داخل

عزوزالتفت لمنيرة : هذا بعد شي بسيط لج ولشيخه وحصه .. وسامحونا على القصور
منيرة ابستمت : تسلم عزيز .. ليش متعب روحك
عزوز : شدعوه .. لا تعب ولا شي .. انتوا بعد خواتي
منيرة تطالع خلوود وجنها تقوله تعللم عقب رد عليها
خلوود : ادري .. ادري لاتخزيين مانسيتكم بس الوالده اول
منيرة : ههههه .. ادري ..
تكلم امها : يماا انا بشوف مريوم لبست ولا لا
وطلعت من الطمبخ وطيراااااان الصاله
منيرة : حصووووووووووه .. شيوووووخ تعاااالوا
حصه : هاا . .شفيييج .. ؟
منيرة : شوفوا عزوز .. يايب لنا هدايا بمناسبة دوامه .. حتى خلود بس ماعطانياهم الحين يقول بعدين
شيووخ مااهتمت وقعدت تصبغ اظافرها وهي تشوفهم من بعييد
حصه خمطت الجيس من منيرة : يبي انا بشوف
اول جيس باسم منيرة .. منوور .. قلاده ذهب حلوة على ورد ..
منيرة : اشوووف وريني .. الله تهبل
حصه : ووهذي باسمي .. شوفوا نفس قلادتج بس فيها وردتين .. حلوين والله
شيخه وعينها على الجياس .. انا وين جيسي .. شنو فيه !!
حصه : جيسج شيووخ
وافتحت حصه الجيس ..
وسكتت شوي عقب ضحكتتتتتتت من قلللللللللللب
حصه : هههههههههههههههههههههههههههههههه
منيرة : بسم الله شفيج .. شنو في الجيس ؟
شيخه قربت ذبحها الفضول .. ليش تضحك حصووه .. شنو فيه الجيس عااد : ليش تضحكين ورييني ؟
حصه بعدت ايدها فووق وهي للحين تضحك : مااقدر ههههههههههههههههه
شيخه بصرااااخ : وريـــــــــــــــــــــني !!
حصه : منووور .. تعالي شوفي .. الصراحه قويه
عاد شيووخ من يقدر عليهااا .. يرت الجيس بقووة من حصه وشاااااافت
صورتها اهي وعزوووز يوم كانوا صغار .. اهيا كانت ماسكه شعره وهو دايس على ريولها وهي تبجي واهوا يصارخ
الصورة صج صج .. كانت تضحك .. منيرة غشت من الضحك اما شيخه كااااانت مفولة وفرت الجيس على الارض بغضب
شيخه : سخييييييييييييف
منيرة : لحظة لحظة .. ترى علبه بجيسج .. نطري
وشيخه ككااانت مثل البركان الثاير .. ماتشوف غير سخافته .. هذا منو عباله روحه .. واحد سخييف .. شيفكني من طنازة حصوة ومنوور
منيرة منبهرة : شيووخ .. شوفي قلادة باسمج ..
وقامت وقفت : شمعنى يعني انتي غييرر!!
شيخه قامت وشقت الصورة بقهر والبنات يضحكون
شيخه : مااااافي شي يضحك ترى ... مالت عليكم
منيرة : تعالي قلاتدج ..!! ماتبينها ؟
شيخه بقهر : اخذيها حقج
وطلعت غرفتها مقهورة ..
حصه : ههههههه بس حلوة الصورة .. من وين يايبها
منيرة : شكله خلوود مايدري عنها .. والله جان تطنز على شيخووه لما يقول بس
حصه : حراام بس شكلها شيووخ انحرجت
منيرة : ماعليج منها شوي وتطخ
حصه : زين قومي خلينا نتشكره .. يحليله .. وين اهما بالمطبخ ؟
منيرة : اعتقد

دخلوا البنات وتشكروا عزيز بكلمات بسيطه عقب ادخلوا البيت ويمعوا اغراضهم لان خلاص لازم يمشون الحين

خلوود يطق هررن : يماااا يله ترى بنتأخر ؟
ام خالد من دريشه المبطخ : حطيت كل الاغراض بالسيارة ؟
خلووود : ايييييه .. كلشي .. صلووح وينه ؟
ام خالد : راح مع السايق ييب خالتك فاطمه ويوديها بيت خالتك ناديه لان بناتها مايقدرون يوون
خالد : يعني ماننطره ؟
ام خالد : لا بيينا هنااك
خالد : اوكيييي ... يلاااااااا
ام خالد : زين انتا اخذ البنات وانا وابوك بني وراكم عقب
خلوود .: اووو وينهم بناتج سااعه علما يطلعون ؟
ام خالد : دقايق يما اناديهم
شوي ولا سلطان وابوخالد وعزوز رادين من المسيد
ابو خالد : صليت يبا ؟
خلوود : ايه صليت بالبيت .. يبا .. هذيلي ماخلصوا .. كلها جم ساعه وبنرد بيخمون البيت كله !!
ابو خالد : ههه ها ماخلصوا ؟
سلطان : حصه تقول انهم خالصين
ابو خالد : بجم سيارة بتطلعون ؟
خالد : سيارتي وسيارتك يبا
سلطان : انا اقول اخذ انا عمي وعمتي وحصه بالسيارة والاغراض وانتا اخذ البنات معاك
ابو خالد : أي والله خوش شور .. يله نادهم من داخل
خلوود اللي شاف الحريم طالعين : كاهم وصلوا .. عزوز انتا بتركب معاي اوكيه
عزوز بصوت واطي : خواتك وياك .. فشله !!
خلوود : احسن ماتيي بسيارتك .. ماله داعي
عزوز سكت .. راقتله الفكرة .. يله نشوف شيوخ الخبله .. ان شالله ماعصبت من الصورة ههههههه تحسفت اني عطيتها ياها . . محافظ عليها كل هالسنين .. بس يله خل تتذكر اجرامها الطفولي شويه ههههاي

ركبت ام خالد وابو خالد مع سلطان وحصه وسلوووم قعد يبجي يبي ابوه بالاخير ركب معاهم
اما مريوم ومنيرة ركبوا مع خلوود .. وعزوز طبعا قاعد يدام .. وشيخه وقفه عند باب السيارة ماتبي تدش
منورة تكلمها بصوت واطي وتأشر لها : دشــــــــــــــــي !!
شيخه بعصبيه : مابي .. بروح مع امي وابوي
منورة : ماعندهم مكان بالسيارة كلها اغراض شفيج
شيخه منقهرة .. هذا شكو قاعد ويا ويهه .. ليش مايروح بسيارته !! : اوووووف
خلووود : شفييييكم ؟
منورة : ولا شي ..
وتير شيخه داخل ويقعدون ثنتيناتهم بالسيت اللي ورى
مريووم : خالتي شيخه شوفي عروستي ؟
شيخه من غير نفس : .. الله حلوة
مريوووم بضيق : ماشفتيها !!
شيخه .. مو ناقصتج انتي الثانيه : شفتها حلوة
مريوووووم : خالي خالد .. شيخووووه مو حلوة
شيخه شهقت .. شيخوووه بعد .. اصغر عياالج انا .. هيين : مريوووم!!
عزوز ابتسم .. شكلها معصبه ومفووووله .. هههههه بعد شنو هذي الحقيقه المرة ياشيوووخ ولا نسيتي ماضيج الاسود ووتاريخج الحافل بالجرايم
خلوود : هههههههههههههه مريووم عيب
شيخه بنرفزة .. هذا اللي قدرت عليه .. يضحك وعقب يقول عييب
منيرة : تعالي مريومه قعدي على ريوولي .. وريني لعبتج
رن تلفون خالد .. شاف المتصل اسما ماقدر يمسك روحه ورد على التلفون
خالد : الو
اسما : هلا خالد
خالد : هلا والله بوبدر .. شلونك ؟
اسما : عندك احد ؟
خالد : أي والله رايح مع الاهل مشوار
اسما : ممم زيين عيل كلمني اول ماتوصل البيت ابيك ضوروري
خالد : خلاص صار ولد عمي
اسما : يله بيباي
خالد مستغرب من اسلوبها : باي الله وياك
اهم شي سمعت حسها .. فدييييتج

عزوووز : منو بوبدر ؟ اعرفه ؟
خالد ارتبك لان اغلب ربعه يعرفهم عزوز : هاا لا .. واحد من اهل جسووم كان يبيني بشغله
عزوز اللي مو مصدق السالفه : اها

من ورى السييت
مريوووم اللي شافت الدكان نقزت : خالي خااالد ابي عصيييير
خلووود : الحين نوصل وامج تعطييج
مريوووم تناقز : ابييييي الله يخليك
خلوود :اووف زين لاتحنبين
ووقف عند الدكان ونادى البياع
خلوود : مم يبيلنا عصير كي دي دي مانجا واحد ووعصير الواحه وجلكسي
ولف على منيرة : شنو تبين ؟
منيرة : مم بيبسي
والتفت لشيخه ..
وانتي ؟
شيخه ماانتبهت كانت سرحااانه وتطالع الدريشه
خلوود : احسن
ومنووورة تدزها وتكلمها بشويش : هيييي خلوود يكلمج شنو تبين من البقاله ؟
ونفس الوقت كان يسأل عزوز
واثنينهم قالواا : كاكاو بــــــــــــو نجوووووووم
منيرة ضحكت .. وشيووخ لاعت جبدها وسوت حركه بويهاا يبين انها منأرفه
عقب قال عزوز : هههه خلاص هوناا مانبي
خلووود : ههههه نييب اثنين لاحد يتهاوش
شيخه .. منو قصدك .. اكيييد انا يعني ..اوووووف ياكل مثلي بعد . متى نوووصل !!



  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 8
قديم(ـة) 04-03-2009, 08:02 AM
بنت أبو ظبي بنت أبو ظبي غير متصل
©؛°¨غرامي مبدع¨°؛©
 
الافتراضي رد: قصة ناكر المعروف .. مابين بعينك ، قصة كويتية روعة و ابداع / منقولة


بعد نص ساعه
وصل الجميع المكان المقرر انهم يلتقون فيه
ام خالد وعيالها وام ناصر وبناتها والخاله العودة فاطمة بس بروحها لان بناتها مايقدرون يوون مع رياايلهم وولدها عنده شغل فيت مع اختها ناديه
اول ماتلاقوا نزلوا البنات مع بعض والرياييل راحوا بعيد شوي يشوفون اليخت اذا زاهب ولا لا ..
مها : اهلييييييييييييين .. شلونكم ؟؟ شفتوا الجو حلو اليوم حق البحر
منيرة : واااااو البحر الصراحه يشوق .. شكلي بسبح انا
شيخه : تصدقيين حتى انا .. عجيييب
مها : شيووخ تعالي شسويتي على تسجيلج ؟
شيخه : ماادري .. ماردولي خبر للحين هاليومين يبين
مها : تعااالوا يلله ينادونا ..

راحوا الحريم كلهم واركبوا اليخت .. كان فعلا عجيييب ورااقي .. واول شي البنات ركضوا يحجزون لهم الصاله اللي بيتمون فيها
مها : شيووووخ هذي احلى تعاالي
شيخه : لا هذيج فيها بليااردو .. ونااسه نبي نلعب
منيرة : ماراح يخلونكم .. اكيد الرياييل بياخذونها
ام ناصر تناديهم : يابنات تعااالوا ... هذي الصاله حق الرياييل
مها : هههههههه .. شفتي !!
شيخه حاست بوزها : اوووف
منيرة : حصوووه وينها ؟
شيخه : مع الحرييييم ... زين امشو نحط اغراضنا ونفصخ عبيينا وعقب نطلع بره
مهاا : اوكييييييي

قطوا البنات عبيهم وساعدوا الحريم بترتيب الاغراض وخذت لها كل وحده عصير وطلعوا فووق
حصه : منووور .. خذوا مريوووم والبنات الصغار معاكم فوق .. بس حطوا بالكم عليهم
منيرة : زييييييين
طلعوا البناات فووق .. وتموا الحريم بالصاله قاعدين وسوالف وضحك ووناسه
وقفوا على حافه اليخت .. كان الجو رووووعه والمنظر جنااان .. صج البحر يخلي الواحد يحلق في عالم ثاني .. عالم الاحلام مثل مايقولون ..
صلووح : مساء الفل ياقطاقييط
مها : اهلييييييين صلاح شلونك ؟
صلاح : هلا مهاا .. بخير شلونج انتي ؟ عسى ريا وسكينه مايننوج
منيرة تضحك
شيخه : ريا وسكينه بعيينك ..
صلاح : بل بل بل .. كليتيني .. الله يعين اللي بياخذج على هاللسان
مها تطالع شيخه بنظرة .. وشيخه تبتسم
صلاح : مسكين والله .. امه داعيه عليه
شيخه عصبت :صلوووح وويعه
مينرة وهي تدز صلا ح بعييد من ورى ظهره : هههههه مو وقت هواش انتوا .. روح
صلاح من بعييد : ههههههههه رايح خلاص
مها تساسر شيخه : يا بخته !!
شيخه تضحك : مهاااوي ترى يمدحون البحر اليوم .. تبين تجربين
مهاا : لا دخيلج ..
منيرة وهي يايه : شيووخ صج ماقلت لج شصار ذاك اليوم
شيخه : شنو ؟
منيرة :تذكرين يوم يت شهد عندنا ؟ صلووح شافها طالعه من بيتنا .. وسوالي سالفه يقول مابي اشوفكم تكلمونها او تحتكون وياها
مها : شهد يارتكم ؟
منيرة تهز راسها بايجاب : اييه
شيخه وهي مبطله عيونها : ليييش !!
منيرة : ماادري تصدقين .. انا نفسي استغربت
شيخه بغت تتحجى وتقول اكييد شايف عليها شي .. بس عقبها اسكتت بعد مالازم نتحجى عن اعراض الناس : برايه .. احسن
منيرة تطقها : عيييييييييب
مها : عاد شهد حبوبه ماشالله . .
منيرة : ماعلينا .. اقوول .. انتوا وراكم دوام بعد شهر .. ماتبون تشترون وتجهزون !!
شيخه : ايييييييي والله قلتيها .. مهاااوي متى فاضيه ؟
مها : ممم هالاسبوع ماعندي شي .. شوفوا اليوم اللي يناسبكم .. وقولولي
منيرة تشوف مريوم بنت حصه تبجي وراحت لها : مريوووووم شفيييج
وبس ابتعدت منيرة شوي التفتت شيخه لمها : اقوووول .. اللي داخل الصاله متى بيردون امريكا ؟
مها : هههههههههههه .. يقولون يوم الاحد الياي ان شالله
شيخه برطمت .. اهي حتى ماقعدت معاه ولا سولفت مثل اول .. مافي وقت كلش يلتقون فيه : بسرعه!!
مها : قلتلج اهي شهر وعقب بتمليين منه هههههه
شيخه تضحك وتدزها : امل من ويهج يالدبه
مها : شيوووخ .. ممم تحبين ناصر ؟
شيخه حمر ويهاا .. ماعرفت شتقول .. اهي صج تحبه ولا لا .. : ........
مها : لاتقوليلي مستحيه .. ترى مااصدق ههههه
شيخه وهي تدزها بعدييد : روووووووحي دااخل لحقي منيرة .. مامنج فايده
مها : هههههههههه اضحك معااج
شيخه : ادري .. زين قلبي ويهج
مها : اوكيييه .. تعالي مو تتأخرين
شيخه : يصير خير عمتي
مها تروح وهي تضحك .. وصدت شيخه للبحر .. ودها لو تعرف حقيقه مشاعرها لناصر .. هي تحبه ولا لا ..
ماتنكر ان قلبها يدق يوم تشوفه .. او يسولف معاها .. بس ماتدري اذا وصلت فيها للحب ولا لا ..
ووعت على طقه على جتفها بخفه .. ارتعشت ولفت بسرعه ... وانقلبت ملامح ويهها وبااااااااانت الابتسامه اللي تذووب
شيخه : نااااصر ..!!
ناصر وهو يوقف يمها : ههه شفيج .. خرعتج !!
شيخه تهز راسها بالنفي : لا .. بس كنت سرحاانه
ناصر : احم فيني اكيييد
شيخه .. شدراك .. !! وفي غيرك يالغبي : ههههه وايد واثق
ناصر : شيووخ
شيخه .. عيون شيووخ واهلها وطوايف بيتهم : هلا
ناصر : تعرفين .. شلون نقدر نواجهه اهلنا بامر احنا مخبينه عنهم ..
شبخه بدا قلبها يدق : مافهمت !
ناصر : شيووخ انتي اقرب وحده لي .. مااعرف يمكن منج استمد القوة ..وابتسم
شييييخه ذااابت
وكمل : صحيح احنا دايم نجرة وضحك .. وماتتوقعين بيوم تسمعين مني هالكلام .. بس انا محتار
شيخه بابتسامه : بشنو ناصر ؟
ناصر : في موضوع من زماان بقلبي وودي اقوله .. بس خايف من المواجهه
شيخه وهي فهمت عليه وحست ويهاا اشارة حمرا : هالموضوع عيب ولا حراام لاسمح الله ؟
ناصر : لا .. ابد
شيخه عيل لاتخاف من شي .. الانسان يعيش مرة واحد بحياته ناصر . ولازم يعيشها مثل ماهو يبي ويتخذ القرار الصح .. دام الشي اللي بقلبك مو عيب ولا حراام .. عيل لاتحتار
ناصر : يعني برايج ... اقول !!
شيخه .. قول قول .. وانا انطرك تقوول : اكييد
ناصر يناظرها وعيونه تلمع عقب قال : مادريت انج مثقفه وتقطين حكم ويا هالويه
شيخه : ههههههههههههه .. اصدق روحي انا بعدين .. وابلشكم
ناصر : ههههه .. زيين انا بدش داخل .. وبسج من الوقفه ترى بتحوشج ظربه شمس منو يعابل فييج !!
شيخه .. خايف علي بعد .. لا اليوم بيصير فيني شي . .. شوي شوي علي ناصر : هههه زيين

دخل ناصر داخل وشيخه الدنيا مو شايلتها من الونااسه .. ياربي كلهذا ياناصر بقلبك وانا ماادري .. ليش مخبيه وخايف ليييش ...
وتنهدت بحب .. عقب صدت لورى تبي تدش داخل ولا تشووف عززوز واقف بعييد من فوق ويشوفها بنظرة مافهمتها
عقب صد عيونه ناحيه البحر . . هذا شفيه بعد .. ليش يطالعني جذي ..
شيخه ماقدرت تحط عيونها بعيونه ..ماتدري ليش تحس وجنه كهربا تسري فيها لما يشوفها جذي
صدت منه وراحت داخل مع الحريم يكملون القعده

مها من بعييد تشوف شيخه وتسوي لها مكان : شيووخ تعالي فريقنا قاعدين نلعب ترى
شيخه بوادي ثاااااني .. يت وقعدت بهدووء مو بالعاده كانت يعالم ناصر وكلام ناصر .. ياحبي لك ياناااصر

الطرف الثاني
عزوز كان للحينه على وقفته ويطالع البحر .. وايد اشيا ملحبطه بمخه .. شنو بينها وبين ناصر !! .. وليش مستانسه جذي بشوفته .. وانا ليش متنرفز .. اهوا ولد خالتها اكييد بتسولف معاه وتقعد وتضحك .. لا بس وقفتها كانت غير .. ويها كان مرتااح ..
خلوود : عزوووز .. عززوز .. شفيك !!
عزوز : ها .. لا مافيني شي ..
خلوود : سرحاان بمنو هاا ؟؟ قول قول يله
عزوز .. انا نفسي ماادري سرحان بمنو ..
قال وهو يطنز عليه : حبيييبتي
خلووود وقف بعيييد وحط ايده على خصره : خنتني يالخاااااين .. وين العشره وين العيش والملح والخبز والجبن ..!! وين الحب ياآآآآسي !!!
عزوز ماقدر يسكت : ههههههههههههههههههههههه ؟؟ الله ياخذك
خلوود : صج صج عزوز .. بسألك سؤال !!
عزوز : قول
خلوود : مم ماعمرك حبيت !!
وجنه السؤال يه بوقت كان نفسه عزوز مو عارف يجاوب عليه ..عمره ماهزته بنت .. ولا تتحركت مشاعره صوب احد .. لأا شيووخ .. أشوفها احس جسمي كله يتخربط ليييش ماادري .. يمكن لانها تذكرني بطفولتي .. او يمكن لان تعجبني شطانتها .. او ماادري
خلوود قرب وحط ايده على جبهة عزوز عقب قال : لاااااه دنتا حالتك ماتسرش !!
عزوز : هههه شتبيي توصله ويا ويهك ؟
خلوود : سؤال وجاوبني عليه !
عزوز : لا
خلوود بعيون حالمه : يعني ماتعرف شلون الحب !!
عزوز : أي داااه ياواد ... دنتا شكلك طحت ومحدش سم علييك .. شسالفه
خلود : ههههههههههه تبي الصج اييه
عزوز طلعت عيونه : احـــــــــلف !!
خلود : والله
عزوز : منو ؟
خلووود وهو يأشر بيدينه : مااقول
عزوز : اعرفها ؟
خلوود : لا
عزوز شاف خلوود بنظره عقب قال : بو بدر !!!
خلود طلعت عيووونه وفج حلجه وتم مبحلق : .......
عزوز : هههههه شفيك !!
خلوود : انا خابر شيخوه ساحره بهالبيت .. طلعتوا اثنين
عزوز .. لاتييب طاري شيووخ ترى اتلخبط .. كافي وقفتها مع نصوور ودي اذبحها : شعبالك .. مايطوف علينا شي احنا السحرة ..
خلوود سكت والتفت صوب البحر : بخطبها اول ماتخلص دراستها
عزوز : خلوود .. انتا من صجك ؟
خلوود بجديه : اقص علييك انا !!
عزوز : لا مو قصدي .. بس من وين عرفتها
خلوود : شفتها وو كلمتها بالتلفون
عزوز : يعني رقمتها !!
خلود بسرعه مايبي يطول بهالموضوع : ايه .. المهم انا احبها
عزوز : وعادي تتزوج وحده انتا مرقمها .. تظمن انها ماخذت ارقام من غيرك !!
خلود : عزوز .. لاتخليني اندم اني قلتلك
عزوز : شوف خالد .. انا اعرفقك ريال وقد قرارك .. وانتا ابخص بحياتك بعد .. بس قبل لاتسوي شي فكر بعقلك قبل قلبك .. ولا تتسرع بشي
خلوود مااعجبه الكلام .. اهوا مايدري شنو اللي بيني وبين اسما .. الحب اللي بينا كبير .. صج الي مايحب ماحس باللي يحبون
خلود : زيين يله امش ندخل عند الرياييل
عزوز : يله


الساعه 6 بدت الدنيا تظلم .. وقرر الكل يرد .. القعده كانت حلوة والجو صار احلى بعد هالحزة لكن ماحبوا يتأخرون زيادة
رجع الجميع وطبعا من البحر والحوسه والحر الكل تسبح وتعشى وناام

الا شيخه كانت تشرب حليبها ومتلحفه زييين وتبتسم .. تذكر ك لكلمه قالها لها ناصر اليوم .. شلون كان يشوفها وعيونه فيها كلااام واايد .. ولا شعوريا تذكرت نظرة عزوز لها .. عيونه فيها شي مخبى ولمعه غريبه .. جنه بتدمع ههه ذكرني بعيون شااروخ .. نفس النظرة
الحين انا شلي بعزوز .. وشكو بنظراته .. خله يطالع مثل مايبي . . المهم نااصر .. ناااااصر وبس
طلعت دفترها المعهوود وبتاريخ اليوم كتبت

يرتجف إحساس قلبي يوم أشوفك
.........وأنـتـظـر لـحظه..وأستسلم وأروح

وأتـخيّل نظـرتـك وإحساس خـوفـك
.......نـظـره الـولـهـان .. والـنـظـره جروح

تعال خذني .. خبني بطيه كفوفك
........تستريح العين .. وهمومـي تـروح

في حنايا الجوف..منقوشه وصوفك
.....وفي حنايا القلب ..رسمك لي يلوح
الجزء الرابع
حسيت بالحر .. منو طفى السنترال !!! يالله ..
غفت عيني دقايق وصحييت على صرااخ سلووم بغرفتي خلاني اقووم مخترعه
شيخه : بسم الله .. شصاير !!
لقيت حصه قاعده على كرسي المستواليت وسلوم يصرخ على مريوم ماخذه كاكاوه
قمت متنرفزة وكشتي حايسه : شنو هالازعاج من صباح الله خير .. يااختي مااعنج احساس ؟
حصه : قووووومي .. بسج نووم .. ماتشبعييين !!
طالعت صوب الدريشه لقيت للحين السما منورة .. يريت تلفوني شفت الساعه كانت 3 العصر
يووو طافتني صلاة الظهر ..
قمت متعيزة عدلت فراشي ولميت شعري ورحت صوب الحمام
حصه : شيوووخ .. متى شريتي هالكحل عجيييب .. اسود شحلاته
شيخه : ........
حصه : هههههه مسطله انتي شنو ؟
شيخه للحينها دايخه .. كثر ماانام مااشبع : هاا .. ابسألج يعني مافيه غرفه بهالبيت تطلعين فيها مواهب عيالج الا هني
حصه : شسوي . عيزنا ونقعد فيج .. ماكو غير هالطريقه احم احم .. غسلي وتعالي في لج مفاجأة
شيخه .. مالها خلق تسأل .. دخلت الحمام وتغسلت وتوضت
طلعت مالقت احد بغرفتها .. الحمدلله والشكر .. اشك انها وعيالها مسكونين هذيل
صليت الظهر والعصر مع بعض .. عقب غيرت بجامتي ولبست دراعه وانا طالعه من غرفتي انتبهت لشي محطوط بجس على المستواليت مالي
قربت لقيتها هديه ومكتوب عالكرت
(( الساحرة شيخه .. هدية متواضعه من عمج خالد .. ))
ضحكت .. مع انها ماتحب احد يناديها ساحره .. بس ظحكت عالاسلوب .. خلوود هذا مايكبر
خذت الجيس وفتحت الهديه لقيتها ساعه حلوة من swach ..
شيخه من يومها ماتلبس ساعه بيدينها مب متعودة .. بس يله مدام انها من خلوود خلنا نلبسها عشانه
لبست الساعه وطلعت من غرفتها متجهه لغرفه خلوود
دخلت ومالقت احد . نزلت تحت لقت الكل متيمع وانتبهت لحصه تقولها ان سلطان هني
صعدت شيخه ولبست شيلتها السودا وعقب انزلت وسلمت وقعدت يم منيرة
شيخه : خلوود وين ؟
منيرة : ممم طلع من ساعه .. شنو يايبلج وريني ؟
شيخه تبتسم : ساعه .. شوفيها
وطلعها شوي توريها لمنيرة
شيخه : وانتي ؟
منيرة : مجموعه عطوور من guss
شيخه : شهالكرم اللي نازل عليه ؟
منيرة : حرااام عليج .. ههه بس تلقينه استحى من عزوز
شيخه : الظاهر جذي
منيرة : اقولج . ترى مابقى عالدوامات شي .. شرايج نروح السوق اليوم ؟
شيخه : ايييييييه يله .. بس منو يودينا عاد ؟؟
منيرة : مم نقول حق امي
شيخه : اوو تعرفين امي ماتحب روحات السوق تمل .. وبعدين احنا بنروح مجمعات امي ماترتاح جذي
منيرة : مم شرايج نقول لحصه ؟
شيخه : فكرة .. خلص كلميها .. وانا بكلم مهااوي بشوفه اذا في احد ييبها بيتنا ونروح يميع
منيرة : حلو .. شلون نقول لحصه .. استحي فشله سلطان قاعد
شيخه تفكر عقب قالت : دزيلها مسج ؟
منيرة تطقها على جتفها بشويش : على هالنوم المفروض تكونين مسطله
شيخه : ههههه .. اعجبج مو هينه انا
قاموا واكتبوا مسج من تلفون منيرة حق حصه اللي كانت قاعده يم ريلها بالكنبات المقابله لهم وصلاح يم امه وابوه
حصه وصلها المسج ويوم افتحته ضحكت
شيخه تساسر منور : اووووف اختج فضيحه
حصه بصوت عالي : هههه يماا بناتج بيروحون السوق
سلطان استأذن : يلا انا رايح عمي وعمتي تبون شي !!
ابو خالد : قاعد يبا وين بتروح ؟
ام خالد : اقعد فديتك تو النالس
سلطان : عندي جم شغله اخلصها وعقب برد .. والتفت لحصه : تبين شي حبيبتي ؟
حصه : لا سلامتك الله وياك
شيخه وهي تأشر حق حصو من بعييد : هييين .. مو ويه اسرار انتي
ام خالد : وين بتروحون يما شيخه ؟
شيخه : احم يما نبي نروح السوق يعني مابقى شي عالدوامات وانا ماجهزت حق الجامعه
ام خالد : خلود وينه ؟
منيرة : خلوود رايح مع عزوز وربعه طلعه البحر .. يقول ماخذينا راحتنا معاكم
بوخالد يكلم صلاح : قوم يبا صلاح ود خواتك السوق
صلاح : يباااا دخيلك هذيل بناتك يلوعون الجبد بالسوق .. وانا مافيني صبر
منيرة : حصووووه ودينا انتي !!
حصه : ودي والله .. بس مريوم وسلوم منو بيشوفهم !!
شيخه بنظرة : شنو قصدج .. فاهمتج انا !! ماييوووووووووون معانا
حصه : هههههههههه .. زين عيل شوفو احد يوديكم
شيخه : بدق على مها الحين ووبنشوف يمكن في احد يوديها نروح معاها
صعدت شيخه فوق وخذت تلفونها ودقت على مها
مها : هلااااايمااااا عمرج سلحافة
شيخه : اسم الله على عمري .. عسى بالخير بس ... مع انه ويهج مايبشر بالخير
مها : جب هههه
شيخه : هههه نبي نروح السوق شرايج ؟
مها : حتى انا بروح بعد .. انتوا منو بيوديكم ؟
شيخه : حاليا .. ماكو احد راضي يودينا .. دقيت عليج اشوف مع منو بتروحين !
مها : ممم خل اشووووف ناااااااااااصر
وقالتها وهي ترص على حروف اسمه وتضحك
شيخه وقلبها بغى يوقف : هاا .. مم فشله
مها : لحظة .. شيوخ
وتكلم ناصر : بسم الله انتا من وين طلعتلي !!
ناصر : اذوني ونت .. حسيت في احد قاعد يحش فيني .. وماشكيت الا فيج
مها : هههههههه حرام عليك
ناصر : شنو قاعده تسولفين عني عند رفيجتج ؟
مها بنص عين : هذي ... شيووخ
ناصر : والله !! عطيني
ناصر : الو .. قوة شيخه
شيخه اللي كانت تسمع كلشي وقلبها يدق .. يااحلات حسك يانصووور !!
شيخه : الو هلا ناصر
ناصر :همم شعندكم تحشون فيني !!!
شيخه : هاا .. لا بس نبي نروح السوق وقاعدين ندور احد يودينا
ناصر : يه .. الشيوخ يبون يروحون السوق .. من عيوني
مها : اوووف يييب التلفون هيييي
ناصر يضحك : مهاا خلص انا بوديكم .. نص ساعه الكل يكون زاهب
وطلع ومشى عنهم
الطرفين ساكتين وفجأة طلعت ضحكه من مها
مها : ههههههههههههههههههههههههههههههههاااااي
شيخه وهي تنهد : الله ياخذج قولي امين
مها : بس بس الله يخليج .. ياويلي لو عندي منظرة واشوف ويهج شلون صااار
شيخه : سكتي مهاااوي ترى مالي خلق ملاقتج
مها : ههه زين قومي لبسي يله ..
شيخه : زيييين يله باي
مها : باي

سكرت شيخه من مها وللحينها ماسكه التلفون بيدينها .. مستانسه ان ناصر رضى يوديهم بس عشانها ياحبي لك يانصور .. شلون بروح معاه السوق والله قلبي بيوقف من الوناسه
شوي ولا تدش عليها منيرة
منيرة : شيووخ شصار ؟
نقزت شيخه مخترعه : بسم الله خرعتيني
منيرة : ههه سرحانه بمنوا اعترفي
شيخه وهي تتنهد : محد
منيرة وهي ترفع بيدينها قلاده عزوز وتحطها يدام ويه شيخه : اكيييييد بصديق الطفوله هههههههههههههههه
شيخه فجأة اعتفس ويهاا : وييييييييييييييع ... اقول خربتي مزاجي ولوعتي جبدي رجاءا هالانسان خلقه مااحبه
منيرة : مو لازم تحبينه .. بس خذي قلادتج حرام الريال متعبل ويايبها لج
شيخه : اوووف مو وقتج انتي يله لبسي بنروح مع مها
منيرة : منو بيوديها ؟
شيخه : ناصر
منيرة : نعم !!
شيخه : شفيج ؟
منيرة : امي رضت ؟
شيخه : ماقلتلها بس اكيد بترضى .. عادي يعني
منيرة : ماادري انا الصراحه استحي من الريال
شيخه تشوفها بنص عين : شقصدج انا اللي مااستحي يعني
منيرة : ههههههههههه ياربي من هالبنت بس تبي تهاوش .. مو قصدي جذي يعني بس من زمان ماطلعنا مع ناصر .. احس غير الحين عن اول
شيخه ماتبي منيرة تخرب عليها : منوور عادي ناصر مو اول مرة نطلع معاه الله يخليج
منيرة : وانتي شفيج متحمسه جذي ؟
شيخه ارتبكت : هاا .. عادي .. بس ابي اروووووح السوق
منيرة : انا مالي شغل قولي حق امي واذا رضت عقبها يصير خير
شيخه ... من عيوووووووووني
طلعت منيرة من عندها وحطت قلادة عزوز على الكوميدينا .. لاحقتها عيون شيخه اللي خذت القلادة وحطتها بصندوق اكسسواراتها بعد ماتأملتها شوي .. تذكرت يوم كانوا صغار .. بيوم العيد كانت اهيا باولى متوسط وخالد وعزوز كانوا باولى ثانوي وطبعا هالعيد عياديها كانت وايد امها زادتها دينارين وخالاتها عطوها على 3دنانير والفرحه موشايلتها .. وبمعزل عن الحريم كانت قاعده تعد فلوسها اللي طمعوا فيها خالد وعزوز قربوا منها
خالد : شيووخ .. الله شكثر حصلتي ؟؟
شيخه وتخش فلوسها : مالك شغل
عزوز : شيخه .. عندي فكرة شرايج نستثمرهم لج انا وخلود
شيخه ببلاهه : شنو يعني تستثمرهم ؟
عزوز : يعني نسويهم وااايد
شيخه : شلون ؟
عزوز وهو يحط ايده بمخباته : سر المهنه ياماما .. عطينا ياهم وماعليج
شيخه سكتت وعقب قالت : مابي انتوا تجذبون علي
خلود : افااا شيووخ انا اخوج اجذب عليج .!! وبعدين كل خواتي استثمرنا فلوسهم
عزوز : يله شيخه !! لاتحتارين بتصيرين غنيه
شيخه والطمع لعب فيها : انزين بس ابيهم اليوم تثتسرمونهم
عزوز : ههههههههههههههه قصدج نستثمرهم
خلود : اييييي اليوم افاا عليج .. يله عزوز خل نشوف شغلنا
خذوا الفلوس وطبعا راحوا فيها السينما وشروا وجبات وكلوا وخلصوا وعقب ردوا البيت وكانت شيخه تنطرهم عند الباب وبيدها جيس لانها بتفكيرها بتصير غنيه والفلوس مابتكفي جنطتها الصغيره
عزوز : اووو شيخه هذي !! تعال ننخش بتفضحنا
خلود : امش عادي انا عندي خطه
ويو صوبها ..
شيخه : يله عطوني فلوسي
خلود : شيخه احنا حطيناهم بالبنك الحين بيصيرون وايد لازم ننطر لين باجر
بس هني شيخو ماسكتت حست انها انطعنت من الظهر وقصوا عليها .. وبدأت بمسلسل بكائي محصلش ماخلت احد ماسمعته صوتها الحلو وهي تبجي
والاهم السلطات العليا .. بوخالد وام خالد اللي زفوا الشباب وخذوا عياديهم وعطوها لشيخه وتموا حاقدين عليها مايكلمونها يومين .. وبفلوسهم شرت قلاده حلوة للحين محتفظة فيها
تمت شيخه تشوف قلادة عزوز كل ما بغت تدخلها شي يخليها تفكر تلبسها
طردت هالفكرة من بالها ..
نزلت طيران عند امها وقالتلها وبالزووور رضت بعد ماوصتها بالثقل وتترك عنها الخبال واتفقوا يروحون عقب صلاة العصر

الساعه 4 العصر
مها : شيوووخ يله نزلي عااد بسرعه
شيخه : انتوا وين عند الباب ؟
مها : ايه
شيخه : اوكيه نازلين
نزلت شيخه ومنيرة واركبوا بسيارة ناصر .. سلموا واقعدوا منيرة ورى مها وشيخه ورى ناصر
مها : ها بنات وين تبون ؟
شيخه كانت بتموت من الاحراج مع انها مو بالعاده تستحي جذي .. بس يمكن مشاعر ناصر اتجاها خلتها تستحي وتمت ساكته
منيرة : كيفكم وين ماتبون
ناصر : عاد انا ماادل السوق هني .. محتاج خبرتكم .. ها الشيخه شيخه ماسمعنا صوتج ؟
شيخه : أأ احم .. ماادري على راحتك .. اقصد راحتكم
وهي بقلبها تقول ... شيوخ قولي شي تحجي .. اخاف صدقتي روحج مستحيه .. قلنا ثقلي مو جذي عاد
منيرة تطالعها مستغربه وتضحك
مها : منوور انتي قولي يله قبل مانحرك
منيرة : ممم اغلب المولات مسوين سيل الحين .. شرايكم نروح مارينا
ناصر : وين صاير منيرة ؟
منيرة قعدت تدليه وتمت السوالف اغلبها بين ناصر ومها ومنيرة .. اما شيخه فتمت ساكته .. ودها تسولف بس شي كان يمنعها .. من قرارة نفسها كانت تدري انها مو حيا من ناصر .. بس شي خلاها ماتندمج معاهم .. كانت تطالع الطريج بره شوي وتشوف عيون ناصر من المنظرة شوي .. الين ماوصلوا المول

ناصر : انا بصفط السيارة والحقكم وين بتروحون ؟
مها : ممم خلص انتا بس تدش المول دق علينا
ناصر : اوكي .. حطوا بالكم
مها : اوكيه ... يله بنات
مها كانت تتسوق وعادي بس منيرة وشيخه مو متعودين يطلعون من غير ريال او مرة كبيرة معاهم .. وخاصه هالحزة السوق يكون زحمة وكله شباب
منيرة تكلم شيخه بشويش : شفتي كله شباب .. شلون بنتسوق احنا
شيخه : ماعلينا منهم . انتي بس خوافه
منيرة : لا ياشجاعه مااقدر عليج انا
مها : يله يالعيايز شفيكم
شيخه : العيوز منيرة تخاف هههه
مها : منور لاتخافين دحنا معانا بت قدعه
وهي تأشر لى شيوخ وشيوخ تبتسم بثقه : ايوا كدا
دخلوا وتشروا من جم محل عقب دق عليهم ناصر وواعدوه بمحل وكان يدامه محل اكسسوارات نسائيه
مها تكلم شيخه : شيخووه .. ناصر شعنده داش هالمحل ؟
شيخه تلتفت لوين ماأشرت مها مستغربه : ماادري .. يمكن يبي يشتري شي حق خالتي
مها : امي ماتلبس اكسسوارات ..
شيخه : ممم شككتيني ؟
مها : هههههههههههههه .. لا عاد نصور مو مال هالسوالف الا اذا طلع اللي في بالي صج هذا شي ثاني
شيخه : وشنو في بالج ؟
يرن تلفون مها ...
مها : هلا ناصر ..
ناصر : مهاوي .. شيخه يمج ؟
مها باستغراب : ايه
ناصر : زين انا بالمحل اللي قبالكم .. قوليلها تيي
مها : نعم !!
ناصر : يله عاد لاتطولينها
مها : زين
وتلتفت لشيخه اللي كانت مع منيرة يقايسون توبات
مها : شيوخ .. ناصر يقولج تعالي المحل اللي قبالنا
شيخه : انا ؟
مها : ههه احم ايه
شيخه وهي مستغربه .. فرحانه وخايفه .. يعني كذا شعور مختلط فيها مو عارفه تفسره
صحيح اهيا تتمنى ان ناصر يكون يبادلها نفس المشاعر بس ماتدري ليش كانت خايفه مااعرفت تفسر شعورها
طلعت من المحل واتجهت لوين ماكان ناصر واقف يشوف سوارات ذهبيه على طريقه سلاسل حلوة
شيخه بصوت واطي ومترقب : هلا ناصر
ناصر التفت لها واتسعت ابتسامته : هلا شيوخ .. تعالي ابي ذوقج
شيخه بخجل : بشنو ؟
ناصر : ممم شرايج بهالاسوار .. حلو ؟
شيخه باستغراب : ايه ..
راعي المحل : يعني لازم تاخد راي المدام .. والله مراح تلائيي متلون بالسوووق
شيخه هني ويهاا قلب الوان واشكال .. ياويلي .. شهالاحراج الله ياخذ بليسك جانك ماتعرف تتحجى بس من داخلها استانست من كلام اللبناني
ناصر بنبرة عاديه : لا هي مو مدامتي .. شيوخ يعني اخذها
شيخه بقلبها .. شكله ماانتبه على كلام اللبناني ..
ناصر : شيييييخه !!
شيخه هني وصل فيها الفضول وماقدرت تسكت : ممكن اعرف لمنو ؟
ناصر بنظرة : صدقيني انتي اول وحده بتعرفين وانا وعدتج
شيخه : شمعنا انا اول وحده ؟
ناصر بنفس النظرة : بعدين شيوخ يله نمشي
شيخه وهي تطق ريولها بالارض : مابي
ناصر شافها وعقب مااات من الضحك : هههههههههههههه .. هذي شيخه ..
شيخه هني شوي وتمووت .. شنو يعني !! .. ياخذ هديه نسائيه وياخذ رايي فيها وعقب يقول بعدين تعرفين
رجعت شيخه للبنات وهي مفوله .. وقالت لمها كلشي
مها : يالهبله .. عبالج حق بنت !!
شيخه اللي تكابر ولا تحب تبين انها تحبه : وانا شكو فيه بس قهرني اخوج .. ليش مايناديج انتي ..
مها : احم .. يعني تستغبين شيوووخ !!
شيخه ببلاهه مو فاهمه : لا والله
مها : منو متخرج من الثانوي ويبي يدش علوم اداريه !!!!
شيخه انصدمت : من صجج ؟
مها تضحك : والله اخوي حركااااااات
شيخه كانت من داخلها تناقز ... دايما اظن فيك ظن السو ياناصر .. شسوي من زوود حبي ... ياناس احبه .. ذوق هالريال كله ذوق

رجعوا البيت بعد ماتعبت ريولهم من الفرارة ..
منيرة دخلت غرفتها تقايس ملابسها وتشوف اغراضها اما شيخه خلت اغراضها تحت وصعدت غرفتها تبي تعبر عن فرحتها اليوم .. صحيح الطلعه ماكانت مثل ماتبي .. بس الهديه غيرت مزاجها اميه وثمانين درجه .. ماتوقعت ناصر يتذكر هالشي .. دايما في بالها ان اهتمامها فيه بس من طرفها
بعد اليوم .. تاكدت 90 % ان تعني شي لناصر



  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 9
قديم(ـة) 04-03-2009, 08:04 AM
بنت أبو ظبي بنت أبو ظبي غير متصل
©؛°¨غرامي مبدع¨°؛©
 
الافتراضي رد: قصة ناكر المعروف .. مابين بعينك ، قصة كويتية روعة و ابداع / منقولة


نفس اليوم الساعه 6 المغرب
خالد في حالة مايعلم فيها الا الله .. نفسيته زفت من اليوم يدق على اسما ولا ترد عليه .. خاف ليكون فيها شي
دق عليها للمرة الالف وبعد عدة رنات
اسما : .....
خالد : : الو .. اسما
اسما : .. هلا خالد
خالد بعصبيه : فيج شي ..!! تعبانه عسى ماشر من اليوم وانا ادق عليج
اسما : ... خالد لو سمحت ماتدق على هالرقم مرة ثانيه
خالد : .........
اسما : انا اسفه بس مااقدر اكلمك بعد اليوم
خالد بصدمه مو قادر يرد بكلمه .. كان وده يسألها شصاير .. ليش ماكانت ترد .. بس صدمته فيها خلته ساكت يسمع نبرة صوتها الجامده اللي ماتعود ان يسمعها من أسما .. اللي حبها من قلبها يسمعها تتعذر باعذار واهيه ماتوقع بيوم تكون من اسما
كانت كل لحظاته معاها تمر يدام عيونه كأنها شريط ينعرض بسرعه .. وعقب تقوله انه كان حلم .. وحلم كله وهم بوهم
سكتت اسما شوي عقب قدر يجمع خالد بعض الحروف وقال
خالد : ارخصتيني بهالسهوله !!
اسما : خالد انــ ــ
خالد هني صرخ وعصب وفقد اعصابه .. حس روحه انه ضعيف ..معقوله انا غبي لهالدرجه تقدر وحده مثل اسما تلعب بمشاعري وتخليني اعيش بدنيا الحب : انتي شنو .. انتي لاتنطقين بحرف اشرف لج .. تدرين لو قايلتلي أي سبب ثاني كنت عذرتج .. تدرين حسافه حتى الكلام معاج
وسكر بويهاا الخط .. وهوا مفول .. حس روحه بيختنق اذا تم دقايق بعد .. خذا سويجه وتلفونه وطلع من البيت

في الصاله
صلاح : شيووووووخ قتلج ردي المباراة انا متابعها
شيخه : اسفه انا يايه قبلك .. روح الديوانيه
صلاح : مابي
شيخه : صلوووووح مو على كيفك ... لو تموت ماراح احطها لك
صلاح يصرخ : شيخووووه سمعي الكلام
شيخه بدخلة خالد تستنجد : خلوووووود شوف صلاح اقوله روح الديوانيه مو راضي تعال زفه
خالد اللي عيونه كانت محمرة طالعهم بنظرة عقب راح للباب يبي يطلع
عم الهدوء شيخه وصلاح .. انصدموا من شكل خالد
صلاح : بسم الله هذا شفيه ؟
شيخه : ماادري .. شفت ويهه .. جنه احد معطيه كف
صلاح : والله انا اللي بعطيج كف اذا ما حطيتي المباراة
شيخه : ههههههااااي .. ضحكتني والله
منيرة وهي يايه من بره مع امها وعلى ويهم علامه استغراب
ام خالد بخوف : شفيه خالد ..يما شصاير ؟
منيرة : شفيه خالد ؟
شيخه : ماادري طول اليوم كانت نفسيته زفت .. بس تم بالغرفه مده وعقب طلع وعيونه محمرة ولا رد علينا بولا كلمه
ام خالد : يما وليدي ... شفيه صلاح ماتدري !!
صلاح : والله ماادري .. انا وياكم قاعد شعرفني عن ولدج
ام خالد اللي خافت صج : قووم صلاح روح الحق اخوك .. دق عليه سو أي شي دخيلك
صلاح : شفيج يما .. هدي بالج مافيه الا العافيه تلقينه متاضيق من شي
ام خالد : دق عليه زين
وقربت التلفون من ولدها اللي دق على خالد بس مارد عليه
صلاح : مايرد يمااا. ..
ام خالد هني قعدت تبجي : ياويلي على ولدي شفيه .. الله يخليكم سوو شي .. دق على عزيز اكيد يعرف شي
صلاح : شيوخ يبي تلفوني من فوق بسرعه
وركضت شيخه تييب التلفون وقلبها بيوقف من الخوف .. صج اخوها ماكان على طبيعته .. شفيه
يابت التلفون لصلاح اللي دق على عزيز وقاله بالللي صار
عزيز : خلص لاتحاتي .. انا بدق عليه .. وان شالله مافيه الا العافيه طمن خالتي

طلع عزيز بسرعه من الديوانيه ودق على خالد مرة ومرتين وثلاث بس مارد عليه
فكر ودزله مسج (( خلود .. رد علي بس قولي اذا انتا بخير عشان اطمن امك ترى اهلك يحاتونك ))

ونطر دقايق ولا رد عليه خالد ... حس ان الموضوع كبيير اكييد
ورجع دق عليه لقى جهازه مغلق ...فكر شوي وعقب عرف وين بيلقى خالد .. خذا سويجه واستأذن من الشباب وطلع بسيارته

بعد ساعه
كانت سيارة عزوز صافطه يم سيارة خالد وهما الاثنين واقفين عند البحر وصارلهم عشر دقايق مادار بينهم حديث غير السلام
خالد من النوع اللي يكبت بداخله ولا يطلع لاحد انه متاضيق بس لما يكون معصب مايحب يكلم احد الا لما يهدا شوي علشان جذي ماكان عزوز ناوي يفاتحه باي شي .. بس يبيه يرجع معاه البيت ويطمن اهله عليه
عزوز قطع الصمت وقال : مابي اعرف شفيك .. بس ميخالف تيي معاي البيت نرتاح هناك وتنام مو زين اهلك وامك يحاتونك
خالد : ..............
عزوز : عشان امك خلوود .. يله حرام لو شايفها شلون خايفه عليك
خالد كلشي ولا امه .. صج كان ماله خلق يروح مكان ويدري انه ان راح مع عزوز بيخرله كلشي لان مايقدر مايقوله
عزوز وهويطالع البحر : خلود تعرف ...مراات نكون ضعاف بمواقف لازم نستمد القوة فيها .. الريال ياخالد مايهزه الا الشديد القوي مثل مايقولون .. لاتخلي شي يهزك الا اذا كان يسوى
خالد يعرف ان مستحيل يقدر يخبي شي عن عزوز وان قدر فعيونه تفضحه .. اهوا الوحيد اللي يعرف شفيه حتى من غير مايتحجى
خالد : احس روحي ضعيف عزوز .. مصدوم من الواقع ... مصدوم
ونزلت دمعه من عيونه .. دمعه قهر وندم .. بس ابد ماكانت حسافه .. لان اللي مثل اسما مايستاهل الواحد يبجي عشانها .. بس كان مقهور من نفسه .. مقهور لانه حس انه ضعيف .. وهالشعور مايحبه أي ريال بالدنيا
عزوز : خالد .. الواقع غير الاحلام .. الحلم حلو .. لكنه مو دايما يصير .. لازم نكون عايشين بحلم بس ضمن الواقع
خالد التفت لعزيز وبعيونه كلام وايد .. بس موقادر يطلع شي .. او يمكن فعلا محتاج انه يقعد بروحه
خالد : خلص عزوز .. خلني الحين وانا برد بروحي
عزوز : سوري .. ريولي على ريولك .. الصراحه ماااظمنك
خالد : الله يخليك عزوز .. خلص قلتك برد .. وعد والله .. بس ابي اتم بروحي شوي
عزوز : مثل ماتبي .. بس على شر ط دق على امك وقولها انك بخير وبتنام عندي .. طمنها حرام عليك
خالد : اوكيه
عزوز بصوت آمر : الحين ... يله اشوف
خالد ضحك غصبن عنه : اخاف انتا ابوي وانا ماادري
عزوز : احم احم .. يله روح يب تلفونك
راح خالد وياب تلفونه وحصل فيه فوق العشر مسكولات .. ومابقى احد مادق عليه ابتداءا بابوه وامه حتى شيخه داقه عليه
خالد : هههههه مابقى احد مادق عليه .. ناقص بس خدامتنا تدق
عزوز : والله انت ماعندك قلب .. يحاتونك
خالد : حتى شيوووخ .. والله ماتوقعتها تدق
عزوز بقلبه .. رجاءا هالاسم يلخبطني فوق تحت لا تطريه
كلمهم خالد وطمنهم عليه وعقب خلاه عزوز ساعه بروحه ودق عليه عشان ينام عنده فالبيت



في بيت عماد ابو شهد
ام شهد وهي تحظن بنتها ودموعها على خدها : والله احلى خبر سمعته اليوم
شهد ماتدري بشنو تحس غير انها مقتنعه باللي سوته .. صج كان شي بداخلها مستنكر الشي كونه يديد عليها وقرار سريع لكنها كانت تحس براحه كبيره
ام شهد : الله يهديج يابنيتي ويكبر عقلج ..
شهد : يمااا .. ميخالف اروح عند منيرة تعلمني شلون البسه
ام شهد بابتسامه : روحي يما حبيبتي .. الله يوفقج ويحفظج ان شالله
طلعت شهد من عند امها اللي قعدت تبجي مستانسه على قرار شهد اللي كانت تتمناه من زمان يكون منها وبقناعتها

بغرفه شهد
بعد مالبست وخلصت .. امسكت الشيله ولفتها على راسها .. اول مرة تغطي شعرها بحياتها .. شعور يديد ومنظر يديد بتطلع فيه .. تحس بالنشوه بالسعاده بشكل مايوصف .. ماتدري شنو مصدرها ماتدري ان قطعه القماش اللي على راسها مالها أي معنى ان ماكانت مقتنعه بالمبدأ
وبخطوات خايفه ومترقبه راحت لبيت يرانهم بوخالد

في الصاله
منيرة قاعده وشيخه نايمه على ريولها يطالعون مسلسل يوم اخر ومندمجين
شيخه : ايييي منور لاتلعبين بشعري ترى يعور
منيرة : هههه موقاعده العب .. قاعده ادور القمل اللي بشعرج .. اووو فيه جيوش ههههههاي
شيخه انقزت : حلفي !!!!
منيرة تضحك عليها : هههه يالمينونه اضحك عليج .. ردي مكانج
شيخه : يالخايسه خرعتيني والله عبالي صج .. كلش ولا شعري ههه
وردت شيخه لمكانها شوي ولا صوت جرس الباب ونطت شيخه تفتحه وهذي عادتها .. يعني اللقافه شي اساسي بهالبنت
شيخه : منو ؟
شهد : شهد
شيخه فرت بوزها وعقب افتحت الباب وانصعقت باللي شافته : .......
شهد بابتسامه : السلام عليكم
شيخه : شهد ..!!! تحجبتي !!!!!!
شهد وهي تعدل شيلتها بايدها اللي باين انها ماتعرف تلفها زين : احم .. ايه
شيخه وللحين تخزها ومبهوره وعيونها مفتوحه على الاخر
شهد : هههه شفيج .. شكلي مو حلو !!
شيخه بسرعه : لا بالعكس .. تهبلين .. اصلا الحجاب محليج .. بس قرار مفاجئ
شهد : ممم بنسولف عند الباب يعني .. ماتبين تدخليني
شيخه تضحك : ههههه لا حيااج البيت بيتج ..
دخلت شهد اللي فاجئت منيرة بعد بهالقرار .. وقعدوا شوي يسولفون ومنيرة تعلمها شلون تلفها وتموا على سوالف وضحك .. نوعا ما حست شيخه بقبول لشهد .. خاصه بعد قرارها .. تحس ان البنت مسكينه لان ماعندها احد يعلمها والدليل انها فكرت تيينا على طول لان ماعندها احد ينصحها ..
دخلت عليهم ام خالد اللي كانت ترتب غرفة خالد .. لان ماتحب احد يرتبها غيرها
ام خالد : هلا يما شهد ..
شهد قامت تسلم : هلا خالتي .. شلونج
ام خالد : بخير عساج بخير .. شلون امج واخوانج والاهل ؟
شهد : كلهم بخير ويسلمون عليج ..
ام خالد : وامج وينها ؟ .. ليش مايات معاج
شهد : ماادري والله خالتي ..
ام خالد : لا مايصير دقي عليها دامنا مجتمعيين خلها تييي من زمان عن سوالفها الغاليه
شهد بابتسامه : ان شالله ..
منيرة : يمااا .. شهوده تحجبت
ام خالد : مبروك يابنيتي .. الله يثبتج على دينه .. والله زان ويهج بالهحجاب وزاد نور
شهد استحت : مشكورة خالتي ..
دقت شهد على امها تكلمها عشان تيي
شيخه : يمااا .. يعني خلود مراح يي ؟
ام خالد : كلمني عزيز يقول بينام عندهم وهو كان متاضيق من الشغل .. والحين مافيه الا العافيه .. وعقب كلمته الحمدلله صوته زين .. خوفني عليه والله
شيخه : مممم مااتوقع موضوع بالشغل يعفسه جذيه
منيرة تطق شيخه بيدينها وبشويش : امي مو ناقصه تخرعينها
شيخه تبي ترقع : احم .. اييييه اكيد موضوع بالشغل
منيرة تضحك : لا والله ههه
ام خالد : شهد عطيني اكلم امج
وتكلمها ام شهد ويسلمون على بعض وتصر عليها تيي وتعشى عندهم

صارت اليمعه احلى ..
شهد وشيخه ومنيرة .. سوالف وضحك ووناسه ..
وام شهد وام خالد .. اندمجوا مع بعض كالعاده ..
شيخه : شهد .. تعالي بما انج اول يوم متحجبه انا بعطيج شيلات يديدة شاريتها للجامعه ..
شهد باحراج : لا شيوخه عادي .. اشتري عقب
شيخه : هههه بيني وبينج .. ناويه اروح السوق بعد .. فراح اشتريلي وانا عندي وايد
يله قومي
منيرة : زيين انتوا رحوا وانا بشوف العشا شسوت الخدامه فيه

صعدت شيخه وشهد وقعدت توريها شيلاتها واعجبت شهد .. حست ان الدنيا موشايلتها من الوناسه .. مو عشان ان شيخه عطتها شيلاتها لا .. لان حست بطعم الخوات اللي فاقدته .. شهد عندها اخوان لكن كلهم صغار وماعندها خات تشكيلها او تسولف معاها مثل شيخه ومنيرة ... خذتها العبرة وحست ان دموعا بتنزل
شيخه : شهوده .. ليش تبجيين !!!
شهد : شيخه انا وايد احبكم .. انا صج كنت بالفترة الاخيرة ضايعه بس مافي احد يعلمني .. انا ودي اتحجب واصير زينه ... اقدر اصير زينه !!!
شيخه تحظن شهد وهي بعد بتبجي : شهد .. تدرين انتي وايد تغيرتي .. واعتبريني انا ومنيرة خواتج اذا تضايقتي من شي لا يردج غير لسانج ..
شهد وهي تمسح دموعها : اكييد
شيخه : زين .. يله شرايج ننزل نساعد منور بالعشا .. ماادري شمسويتلنا ..
شهد بابتسامه : يله

وهم قايمين .. انفتح باب الغرفه وكان صلاح
صلاح : شيخه ... منو عند امــ ــ
وسكت ..... تم يتأمل البنت اللي مع شيخه وحس ان دخان يطلع من راسه
شيخه : اووف اطلع انتا ماتعرف تطق الباب يعني
صلاح وماتحرك من مكانه مايدري ان شهد تحجبت فما همه ان يشوفها كاشفه شعرها وقال : اعتقد ان كلامي لمنيرة وصلج شيووخ
شيخه ارتبكت هالحمار بيفضحنا يدام البنت : خلص صلاح عقب كلمني اطلع الحين
صلاح : سمعي شيوخ .. احتراما لانها داشه بيتنا ماراح اتحجى .. بس انا مااحب خواتي يصادقون بنات ... وسكت
لما سمع صوت بنت تبجي ومغطيه ويها بيدينها
خذت حجابها ولبسته وطلعت تركض رايحه بيتهم
شيخه : صج ماتستحي على ويهك .....
واركضت تلحق شهد


  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 10
قديم(ـة) 04-03-2009, 08:07 AM
بنت أبو ظبي بنت أبو ظبي غير متصل
©؛°¨غرامي مبدع¨°؛©
 
الافتراضي رد: قصة ناكر المعروف .. مابين بعينك ، قصة كويتية روعة و ابداع / منقولة


الجزء الخامس

شيخه كانت تركض ورى شهد اللي انزلت وراحت بيتهم : شهد .... شهد !!!!
ام خالد وام شهد : شصاير .. شفيكم ؟؟
شيخه : مافي شي لاتحاتون
ام شهد : ماادري هالبنت شفيها صارلها مدة مو طبيعيه .. اكلمها تبجي وكله حابسه روحها بالغرفه
روحي لها شيخه .. شوفوها
وقعدت تبجي
ام خالد : لاتبجين ياخيتي .. روحي يما شيخه شوفي اختج ..
شيخه كانت مية شي وشي براسها .. شفيه صلاح على البنت .. مهما تكون هذي ببيتهم .. وليش ام شهد تقول انها من مدة حالتها مو طبيعيه ..
البست شيخه شيلتها وعباتها وراحت بيت شهد
اما ام خالد فتمت تهدي ام شهد الين ماقدرت فعلا ..

فوق وتحديدا في غرفة صلاح
صلاح كان حاط يده على على سكسوكته ( لحيته ويقال عنها قفل بالخليجي ) ويطالع الدريشه برى
شافها شلون تبجي وطالعه من البيت عقب شاف اخته رايحه صوب بيتهم
استحى من روحه .. مايدري ليش تصرف هالتصرف .. حس انه اللي سواه غلط بس صورتها وهي واقفه والشباب عند بيتهم ماتفارقه كلش .. حس انه مو بس يكرهها الا يكره حتى خواته يكلمونها .. ومع هالمشاعر يحس انه يبي يحميها
من عقب ذيج السالفه كان دايم يي الليل مبجر بس عشان يراقب بيتهم
مسك راسه بعصبيه وجنه يبي يطلع هالبنت من تفكيره ..
اهيا عندها ام وابوا .. اهما متكفلين بتربيتها .. انا ليش ادخل روحي .. بس مابي خواتي يعرفون هالاشكال
وللحظة فكر صلاح انه يمكن يكون ظلم البنت .. يمكن اهيا مالها شغل بكل هذا
غمض عيونه وهو يتذكر شكلها وهي تشوفه يتكلم بنظرة ازدراء واحتقار .. شلون كانت عيونها مليانه دموع وويهها كان احمر من الاحراج ..
خذا تلفونه بعد ماتعب من التفكير وطلع من البيت ماله خلق ربشه شيوخ .. اكيد تبي تعرف السالفه واهوا مو ناوي يقول لها شي لانها كونا وبتفضحه بالبيت

طلع من غرفته وراح للمطبخ وطلع من باب المطبخ الخارجي
منيرة اللي كانت تسوي عصير برتقال : صلاح ؟
صلاح وقف من غير لايلتفت لمنيرة : شتبين ؟
منيرة : بسم الله .. شفيك متنرفز ؟
صلاح : اووو ترى مالي خلقج
وطلع وخلاها
منيرة : شفيهم هذيل كل من يزعل ويعصب بروحه .. ناس مو صاحيه
وتكلم الخدامه : شوفي الفرن مو تنسين انا بشوف شيخه تساعدني بالسفرة
وطلعت منيرة من المطبخ ولقت امها وام شهد قاعدين
منيرة : عيل وين البنات ؟
ام خالد : طلعت شيخه مع شهد بيتهم
منيرة باستغراب : متى محد قالي ؟
ام شهد : روحيلهم يما .. مانتي غريبه البيت مافيه احد ترى
منيرة : مم خل ادق عليهم .. عندج رقم شهد خالتي ؟
ام شهد : أي يما . هذا رقمها اليديد ..
ودقت عليه منيرة وردت عليها شهد


الطرف الثاني
شيخه : شهد .. اذا بتمين تبجين ماراح اقدر اكلمج جذي ولا افهم منج شي
شهد وهي للحين تبجي : معذور اخوج يقول هالكلام .. معذور
شيخه : يخسي ... اذا انتي عادي عندج انا لا .. سمعي شهد انا ادري انج متضايقه والله لو انا مكانج جان تضايقت بس دخيلج ترى صلاح طيووب وايد .. يمكن كان يتغشمر .. او ...
شهد : لاتكملين شيخه .. ماكان يتغشمر .. شيووخ ابي اقولج كلشي لاني احس ابي افضفض حق احد وماعندي غيرج اثق فيه
شيخه بابتسامه : وهذا اللي ابيه
ويدق تلفون شهد ..
شهد : هذي امي .. هلا يما
منيرة : يالخاينه انتي وياها وين رحتوا ؟
شهد تضحك وتمش دموعها : هههه بعد قلبي الله .. احنا بالبيت تعالي
شيخه بصوت عالي : منوور لاتييين فيه اسرار الصراحه .. انتي خلج بطباخج ولما نخلص بنيي
شهد : لا انا ماني يايه ..مراح ادش البيت مرة ثانيه
شيخه : مو على كيفج .. منور احنا يايين الحين
شهد : شيخه الله يخليج لاتحرجيني اكثر
شيخه تكلم منيرة : اقولج صلاح هني ولا طلع ؟
منيرة : لاطلع توه
شيخه : انزين عيل الحين بنيي
وسكرت التلفون
شهد : ماااااني رايحه يعني مانييي رايحه لاتحاولين
شيخه : صلاح طلع .. وانا مستحيل احطج بنفس الموقف شهوده .. تعالي نتعشى واوعدج نرد مبجر بعد شتبين
شهد تتنهد : زين ..
شيخه : اول قوليلي شسالفه ؟
شهد : بعدين .. امشي الحين نروح لمنيرة وعقب اذا صار وقت بقولج
شيخه تبتسم : اوكيه
راحوا البنات وتعشوا كلهم يميع .. وكانت القعده ماتتفوت .. ضحك ووناسه ..حاولوا البنات يطلعون شهد من جو الحزن اللي اهيا فيه .. قعدوا يسولفون عن شغلات وايده الين ماحست شهد ان الوقت تاخر ويمكن صلاح يوصل فماحبت تطول عقب العشى على طول ردت البيت عشان ماتصادف صلاح مرة ثانيه

بهاليوم ..
شهد ماكانت تقدر تنام ...طول الليل كانت تبجي .. تبجي حسرة وندم على اللي سوته بحياتها .. قامت ولبست ثوبها وصلت لربها ركعتين .. وقعدت تدعي الله يثبتها ويهديها ويدليها على طريج الصح
كانت تدعي ربها بكل قلبها .. وتبجي ايام ضيعتها بمعصية الله
وصورة صلاح ماغابت عن بالها وهو محتقرها ..
ياربي هذي توبه لوجهك يارب .. ساعدني وثبتني يارب
ونامت عقب ماتخذت قرار انها خلص بتبدى حياة يديدة .. بس هالمرة حياة قريبه من ربها وعبادته وبعيده عن أي شي يغضبه
بس شي واحد ماقدرت تشيله من بالها .. صلاح ..
نامت ونظراته لها كانت كفيله بدموع بللت قلبها وجروحها

الساعه 2ونص بليل في بيت عزوز
الاثنين نايمين بالديوانيه عزوز وخالد
خالد قدر ينام بعد ماخبر عزوز بكل شي طبعا اما عزوز ماقدر يناام
كان شايل هم خلود .. مايحب يشوفه مجروح ومايقدر يسويله شي .. تكلم معاه وفهمه ان اسما بدالها الف بنت ودام اهيا باعته بريال ثاني .. اهوا لازم بعد يبيعها ويرخصها ..
اهم شي انه مايعطي لموضوع مثل هذا أي اهميه .. بس بعد الجرح يظل جرح .. خالد وفي لقلبه وصاق لمشاعره لاسما .. بس الظاهر هالوقت مافيه احد يحب بصدق .. عشان جذيه لازم مانتعلق باحد ..
يت صورة امه في باله .. شلون كانت حياته حلوة يوم كانت عايشه .. صحيح كانت تنهان وايد من ابوه بس بعد كان يحس بطعم العايله ولو كانت مهشمه بعض الشي
امينه ام عزيز كانت صبورة حييل وتحب ريلها .. فكانت تتحمل كل الاهانه والطق والاهم اهوا عزوز بحياتها
ابتسم لانه عالاقل عاش لحظات حلوة بحياته .. تذكر شكثر العايله حلوة .. وده لو يعيش هالشعور ولو مرة وحده بحياته
التفت لخالد لقاه نايم وتلفونه يرن
خذا التلفون شاف اسم صلاح فيه
عزوز : هلا صلاح
صلاح : هلا عزيز .. ها خلود نايم ؟
عزوز : ايه نام قبل ساعه جذيه
صلاح : زين الحمدلله لان امي تحاتيه ترى للحين مانامت هاك كلمها تبي تكلمك
ام خالد : هلا يما عزيز
عزيز : هلا الغاليه .. لاتحاتين ولدج كاهو نايم على الكنب ومخليني انا عالارض
ام خالد تبتسم : طمني ياوليدي .. شفيه ؟
عزيز : والله شقولج .. مشكله خلود انج مدلعته واايد .. يعني شوي تضايق مع واحد من الربع والسالفه عدت على خير صدقيني .. وباجر بتشوفينه عندج وتلوع جبدج منه
ام خالد : ويي يعلني ماانحرم منكم واشوف عيالكم وازوجكم بيوم واحد قول اميين
عزيز يضحك : لااااااا ويين .. انا خليني .. ابي يحلالي الجو ماتدلعنا مثل هالدب
ام خالد : ههههه ياعلني فداك .. الا انتا الدلال كله لك .. يله يما اخليك الحين ترتاح وحطوا بالكم
عزيز : ان شالله الغاليه تصبحين على خير
ام خالد : وانتا من اهله مع السلامه
بوخالد اللي قاعد يمها : ارتحتي الحين .. نقدر ننام ؟
ام خالد : ايه الحمدلله


يوم الخميس
.. كان تلفون شيخه يرن للمرة الالف
بصعوبه مدت ايدها ورفعت التفون وشافت المتصل وكانت مها
وردت بصوت كله نعاااااااس : الووووووووو
مها بعصبيه : الووووو ياخياس النوم انتي وينج ؟
شيخه : الله ياخذ اليوم اللي صرت فيه بنت خالتج .. يااختي ماعندج احساس بالناس .. تقومين من فير الله مع الدياي .. خلي العالم تنااام حرام عليكم
مها وفيها الضحكه : قوومي ... ترى ناصر ياييكم الحين بيسلم على امج لان طيارته بعد ساعتين
شيخه وجنه احد صب عليها ماي بارد نقزت بسرعه : منو وووو!!!
مها تصرخ متعمده : نااااااااااااااااااااااااصر
شيخه : حلفي !!
مها : والله .. يله ترى تلقينه قريييب
شيخه : اوكي يله باي
سكرت منها مها وميته ضحك .. شيخه فضحت روحها من غير لاتحس
اما شيخه وجنه بيروح عنها الباص ايام المدرسه .. سبحت ولبست بربع ساعه وانزلت تحت ولا تشوف الكل قاعد
ياسلام وانا اخر من يعلم يعني
شيخه : صباح الخير
منيرة وام خالد وبوخالد : صباح النور
ام خالد : شيووخ قاعدة مبجر اليوم .. جعله دووم يارب
منيرة وهي فاجه حلجها وعيونها وتطالع ساعتها : مااصدق روحي ياربي انا اكييد بحلم .. شيوخ قاعده من الصبح سجلوها بالتاريخ العرببي والميلادي
شيخه : هي هي هي سخيفه
وتقعد بين امها وابوها وتصب لروحها جاي
شيخه : هاا شيابنا شلونكم .. عيل وين الشعب ؟
ام خالد : عزوز وخالد بالطريج وصلاح بغرفته بعد ماقعد روحي قعديه الريال بيي الحين فشله
شيخه بقلبها الحين انا سألت عن اخواني .. شكو عزوز !!
وتشجعت تسأل وايدها على قلبها تبي تتأكد : أي ريال ؟
ام خالد : ناصر ولد خالتج بيي يسلم علينا اليوم طيارته
شيخه : لا انا مابي اقعد صلووح .. لاني ان شفت شيفته بقلب الدنيا عليه
منور روحي انتي الله يخليج
منيرة : ليش ؟
شيخه بشويش : اقولج بعدين
منيرة : هاا .. سالفه امس ؟
شيخه : شدراج ؟
منيرة : كلمني صلاح
شيخه : اهااا .. عيل روحي قعديه عقب تعالي قوليلي السالفه
منيرة قامت تقعد صلاح وشيخه قربت يم ابوها وهي حاظنه ايده
شيخه : يباااا . احم يعني ممكن اطلب منك طلب صغيييررررون
ابوخالد : احنا مانخلص من طلباتج .. آآمري
شيخه : يعني احم .. انا كملت ال18 شرايك يعني لو ..
ابوخالد : لاتكملين سواقه مافيه
شيخه كانت عارفه انه ابوه بيرفض .. مايحب بناته يسوقون بس توقعت عالاقل يعطيها مجال تقنعه : ليششش !!
ابوخالد : شيوخ فيه سايق يوديكم وييبكم لاتعلييني
شيخه تشوف امها عشان تتكلم
ام خالد : هذا ابوج تعرفينه ...انا مالي خص
شيخه فرت بوزها ... مافي حرية بهالبيت .. ياربييي الحين شنو فيها اذا سقت كل البنات يسوقون وبعدين منور خوافه انا عادي اسوق .. شبيصير يعني ..

شوي ويوصلون عزوز وخلود وقعدوا بالديوانيه وصلاح لحقهم
خلود : يمااا .. فيه شي ناكله نبي ريوق
ام خالد : قومي يما شيخه سوي لاخوانج ريوق
شيخه ماتبي تعتفس كشختها وحبيب القلب في وصول : منور قومي انتي الله يخليج
منيرة : سوري .. هزي طولج شوي ودش المطبخ مو كلشي على راسي
شيخه : يالخايسه ماتقدرين الظروف
منيرة : ههه أي ظروف تعالي !!
وانحاشت شيوخ المطبخ وودها تكسر المواعين .. اووف مو وقته
منيرة : شيووخ .. انتي شسالفتج ؟
شيخه ارتبكت : أي سالفه ؟
منيرة : امس مع شهد ؟ شصار ؟
شيخه تنهدت وجنه ردت لها الحياة عبالها بتقولها ناصر .. ماتدري ليش تحس روحها مفضوحه: شنو قالج صلاح ؟
منيرة وهي تساعدها : قالي ان دخل عليكم وهو مايدري قولي لشيخه تعتذر من البنت اللي معاها لاني ماشفتها
شيخه طلعت عيونها : بس !!
منيرة : أيه
شيخه : معقوله ماقالج انها شهد
منيرة : لا .. انا مامشت علي السالفه بس اهوا كان مرتبك ومو عارف شيقول
شيخه : شوفي .. اخوج قليل الذوق طرد شهد من بيتنا
منيرة تشهق : حلفي !!
شيخه : مو طردها بالمعنى الصريح ... بس قط عليها كلام
منيرة : امووت واعرف ليش هالنظرة لشهد ؟
شيخه : البنت بجت مسكينه وراحت بيتهم وانا لحقتها .. تبين الصراحه كسرت خاطري صج انا ماكنت متقبلتها في البدايه بس حسيت اني ظلمتها .. ماعندها احد يعلمها واللي ونسني قرار حجابها حسيت انها تبي تتغير بس مو عارفه شلون وتبي احد يساعدها
منيرة وهي تطقها على جتفها : عشان ماتحكمين على الناس من الظاهر شيووخ
شيخه : ويوم رحت عنها البيت تخيلي كانت تقولي معذور اخوج بالكلام اللي قاله بيني وبينج استغربت لو انا مكانها جان سبيته وماخليت شي ماقلته عليه
منيرة : وماسألتيها السبب
شيخه : سألتها وكانت بتقولي بس انتي دقيتي وقالت بقولج عقب
منيرة : الله يهديه صلوح .. فشلنا مع البنت .. بس تهقين صلاح ليش يسوي جذي
شيخه : ماادري .. خل يولي الصراحه بط جبدي بس حلوة سالفه الاعتذر شكله افتشل من تصرفه
منيرة : ايييه
وتلتفت لين الدريشه .. شكله ناصر وصل
شيخه ركضت بسرعه : اشوووف
كان ناصر واقف يم سيارته والشباب واقفين يمه ويسولفون ويضحكون
شيخه كانت تشوفه بنظرة حالمه ... ولا شعوريا عيونها تنتقل لعزيز من بين النظرات بس تجبر عيونها على حبيب القلب و تشوفه شلون يضحك ويسولف
اليوم مخفف لحيته ولابس كاب وجينز وتي شيرت ابيض وباينه عضلاته وشكله صج صج كان كووول
منيرة : يله شيوخ كلهذا تشوفين .. ترى البيض بيحترق
شيخه : ييي .. زين زين ..
والقت نظرة تفحصيه على ناصر عالسريع ورجعت تشوف كل شي زاهب

تريقوا الشباب عقب دخلوا عند ام خالد وبوخالد
خالد : سولنا درب ..!!
طلعت منيرة وشيخه .. وهي بوزها شبرين :.. ليش نطلع لازم اللزقه يدش معاهم يعني !!
منيرة : ههههه حبيبتي .. اهوا فرد من العايبله حاله حالج
شيخه : اخاف صج !!! ..

بالصاله
سلموا الشباب على ابو خالد وام خالد
ام خالد : هلا وغلا بعيالي .. حياك ناصر تفضل
ناصر يسلم على خالته ويبوس راسها : زاد فضلج خالتي .. ماقصرتوا والله .. جذي بتأخروني ترى بتطير عني الطيارة .. انا ياي اسلم .. خليتوها ريوق وجاي .. جذي نهون ترى
خالد : اقعد شوراك طيارتك تو الناس عليها
ابو خالد : ها ياولدي .. شكثر بتم هناك ؟
ناصر : شهر علما اخلص اوراق التخرج وبييكم .. ان شالله
ابو خالد : الله يسهل ان شالله .. ويوفقكم
ام خالد : عاد مايبيله .. بس تطب الكويت .. بنلقالك ذيج البنت السنعه ونزوجكم ثلاثتكم بيوم واحد
ناصر : لا عاد انا زوجتي زاهبه ومنقيها على ذوقي
عزوز يشوفه بنظرة .. شقصده هذا اخاف حاط عينه على شيخه بس ...
ام خالد : ويييه انتا بس تعال ورد بالسلامه ومن ثاني يوم اخطبها لك
عزوز : يما وبطريجج .. اذا لقيتي وحده عانس ميته عالزواج .. زوجي ولدج خالد خلنا نفتك من هالدلع
يمكن يلاقي وحده تدلعه وتفكنا
خالد : لا خلص .. عفنا الجنس الناعم احنا
ناصر : واحد يعاف الجنس الناعم ويا ويهك .. اقول خالتي وين البنات خلني اسلم عليهم لاني ماشي خلص
ام خالد : قوم يما صلاح ناد خواتك قولهم يلبسون ويون
صلاح قام ومو بخاطره يروح بيشوف شيخه وهو ماله خلق اسئلتها : ان شالله
قام صلاح ونادا البنات بسرعه ونزل
شيخه كانت تمشي شوي وتحاول تخبي دموعها .. ياويلي الحين بجي انا راح انفضح .. شيوخ ثقلي الريال ماهو طاير شهر وبيرد
منيرة كانت عاديه .. نزلت اهيا وشيخه اللي من الارتباك والخوف ... كانت تفكر ان اليوم ناصر يايب لها هديتها .. شلون بتاخذها شنو بتقوله وشنو بيقولها .. شلون بتقدر تسيطر على روحها يدام اخوانها
اول ماوصلوا الصاله ارتفعت عيون شيخه مع ابتسامه تهبل لناصر
وجنها ماشافت غير ناصر .. سلموا وقعدوا
ناصر : ها شيخه ومنيرة .. ماتوصونا على شي من امريكا
منيرة : بالسلامه ان شالله ..
شيخه : سلامتك ناصر
عزوز بقلبه : قومي قعدي بحظنه بعد ..
عزوز وعينه عليها من اول مادخلت كان وده يقوم يكفخها على هالابتسامه .. ماتحترم اخوانها وابوها اللي قاعد ويتغازلون جدامنا .. شكلها تحبه .. اكييييد تحبه .. من عيونها يبين
كان يطالعها ولا هامه احد ... سلامتك ناصر ..!!! هيين ياشيوخ
نزل عيونه وحاول يلهي عمره باي شي لان مايحب يهتم في هالبنت يحاول كثر مايقدر ان مايفكر فيها ولا شعوريا يلقى كل اهتمامه اهيا .. ويرد يكرر بقلبه .. انت مالك شغل شيخه مثل اختك وبس ..
ناصر : شيوخ .. على وعدنا ... موتنسين
شيخه ماعرفت أي وعد يقصد بس ماحبت ترد ابتسامته اللي تذوب : اكيييد
منيرة تطقها : أي وعد ؟
شيخه بشويش : بعدين اقولج
هني قام ناصر وسلم على الكل وطلع .. واللي قهر عزوز نظرات شيوخ له وهو يقول بقلبه .. شناطره بعد روحي لحقيه.. وده ييرها من ايدها ويصعدها فوق .. بس طلع مع الشباب وسلموا على ناصر وتم اهوا بالديوانيه قاعد مع خالد
في الصاله
منيرة : شسالفه الوعد ماقلتليلي ؟
شيخه : ششش لايسمعج ابوي .. قومي فوق
وصعدوا الصاله وقعدوا وقالت لها شيخه عن السالفه اللي صارت باليخت والسوق
منيرة : ممم شيووخ ليكون اللي ببالي صج ؟
شيخه ابتسمت : ماادري ..!!
منيرة : ولو ان ناصر احسه غامض بس فاجأني شعوره .. ماتوقعت ان بيحب يوم من الايام ومنو .. شيووخ !!
شيخه : فضحيني انتي بعد .. لاتطلعين اشاعات .. مجرد احساس بس
منيرة : زين عيل ليش ماعطاج الهديه ؟
شيخه : ماادري ..
منيرة بابتسامه : يله كلشي يبين بعد شهر
شيخه : صح

قامت شيوخ تدق على مها وتعطيها اخر الاخبر وهي تحاجيها
مها : ياااااااااي اخوي رومانسي وحركااات .. ماستحى من اخوانج والله
شيخه : هههه .. ماادري ويهي قلب الوان .. حسيت كل الانظار علي تخيلي
مها : ياعيني عالحب ..
شيخه : اقوووول جب
مها : هههههههههه لا تدارين مشاعرج . .الحب مو عيب
شيخه : اقول مهاوي .. شرايج ازوجج عزوز .. ونفتك من شركم انتوا الاثنين
مها : اخخخ ياليت .. وفي احد يلاقي مثل عزوز ويرفض .. ياختي يوم شفناه بطلعه البحر هالريال شكله جنتل وفوق هذا حلو مراح اقول لا ترى
شيخه : بلل .. البنت ميته عالزواج .. ماصدقتي
مها : والله اذا ياني واحد مثل عزوز .. طبيبعي بموت عالزواج
شيخه : صج الطيور على اشكالها تقع .. الله لا يبلينا بس
مها : ههههههه .. اموت واعرف انتي ليش تكرهيه
شيخه : وانا كل ماكلمت وحده قلتولي ليش تكرهينه .. يعني ولا عمره سوالي شي زين عشان اذكره
مها : بس بعد مااذاج بشي ترى .. الصج ينقال
شيخه : جذي كره من الله
مها : الحمدلله والشكر عقد طفوله هذي
شيخه : انا قايله يوم برتكب جريمه يافيج يافيه
مها : هههههه اقول ترى انا قريبا بصير اخت ريلج احشميني
شيخه : ههههههه فضحيني بعد بالسي ان ان .. لاتروجين اشاعات الله يخليج
مها : زين زين .. يله بسكر واكلمج بعدين مامي تناديني
شيخه : ياشين السرج عالبقر .. اوكيه يله باي
مها : بطوفها لج بس لانج مرت اخوي ... باي
شيخه : يالخــــ ـــــ
ومداها تكمل الا سكرت التلفون مها بويهاا
اضحكت على هالتفكير .. الله متى بيي هاليوم بس متى

نفس اليوم بليل .. كانت ماسكه كوب حليبها كالعاده وكل لحظة حلوة جمعتها مع ناصر كانت يدام عيونها
تتخيل شنو الكلام اللي بيقوله لها وبيوفي بوعده لها ولا لا ..
امسكت دفترها وكتبت فيه

عيونك اخر آمالي وليلي اطول من اليم
كيف القى كلام عذب يوصف دافي احساسي
عشقتك قبل مااشوفك وشفتك صرت كلي حلم
ابي رمشك يغطيني وابيك اقرب من انفاسي
انا من كثر مااحبك ابيك كثر رمل اليم
وابيك فوق الناس وابي ماينحني راسي




مر شهر على الاحداث السابقه
شيخه ومها داوموا كل وحده مرتبشه بكليتها والدوام اليديد واتصالاتهم صارت عالسريع
منيرة ماخذه مواد وايد هالكورس لان كورس تخرج ولاهيه بدراستها
شهد مع بدايه سنه رابعه ثانوي .. كانت مفاجأة البنات فيها وبحجابها وتغيرها غير متوقعه .. رفيجاتها انتقدوها بس عدد حلو من البنات والمدرسات شجعها ووقف معاها وهالشي رفع معنوياتها وايد
علاقتها بمنيرة وشيخه كل مالها وتصير للاحسن .. حتى مها صارت من اعز صدقياتها
صلاح بعد مابدت السنه ماعاد ينشاف .. يبي يب نسبه ويدش هندسه طيران ويدرس بره وهذا كان طموحه من يومنه صغير
خلود نسى تقريبا اسما وبدى يعيش حياته من يديد بمساعده عزوز طبعا اللي كان يبين عليه الراحه ولكنه من الداخل ناقصته اشيا كثيرة واولها اهي الراحه اللي مالقاها في بيتهم ويحس انها في بيت خلود رفيجه لكن مو عارف مصدرها




اليوم كانت يمعه الاهل في بيت الخالة العوده فاطمه
حصه قاعده يم امها على اليسار وفي بدايته اشهرها الاولى للحمل ونفسيتها زفت كانت يايه بس عشان امها ولا هي مالها خلق شي
خاله ناديه : الله يعينج ياام خالد على حصوص عاد .. الحين ماتتحاجى
حصه : والله مو مني ياخالتي
خاله فاطمه : معذوووره ياابنيتي .. الله يلوم اللي يلومج كلنا مرينا مثلج
ام خالد : بس عاد حصوص تتدلع شوي
حصه : ماادلع حسوا فيني ..
بدريه اخت مها : هههههه حاسين فيج لا تقلبينها مناحه الحين

في الجانب الاخر
كانوا البنات كلهم متيمعين
مها ومنيرة وشيخه وبنات عم مها .. هدى وليلى .. هدى عمرها 14 سنه وليلى بعمر منيرة
مها : بناااات .. عندي لكم خبر احم احم
منيرة : شعندج ؟ قولي ام الاخبار
مها وعينها على شيخه : الدكتور ناصر بيوصل باجر ..
محد من اللي قاعدين كانت متلهف غير ثنتين ليلى وشيخه وثنتينهم نطقوا بوقت واحد : صج !!!!
مها : ههههههههههههه شفيكم ؟
شيخه اتفاجءت بليلى .. هذي شتبي .. يماما ناصر حقي مو لج انتي بعد مابقى غير عيوز النار
ليلى : يحيليه .. واخيرااا بتنور الكويت والله
شيخه .. هذي مصختها : اكييد بتنور لانها هاليومين ظلمه خرمس .. ماادري منو مظلم علينا
مها تطالعها بنص عين وعقب ضحكت ومنيرة تقرصها عشان تسكت
شيخه : انا بروح عند الحريم احسن
راحت شيخه وهي بتموت .. مابقى غير ليلى بعد ..
وانتهت القعده على سوالف ووناسه كالعاده ...

اليوم المنتظر
كانت العايله الكريمه كلها تنطر الدكتور ناصر يوصل
الكل كان بالمطار يترقب وصوله ... واثنين كان قلبهم يدق ليلى .. وشيخه
شيخه كانت تنطر هاليوم من زمااان .. شلون بتشوفه .. وشنو بتقوله !! تحس الحجي بيضيع اذا شافه بنظرته اللي تموت عليها وابتسامته اللي تذوب ..
بعد مااعلنوا ان الطيارة وصت ... كانت الانظار كلها صوب البوابه وفرحه الاهل كلها تترقب بس دخول ناصر

دقايق مرت ولا ناصر كان داش يير عربانه الشنط وعلى وييه ابتسامه تيين
الحريم كانوا يببون والبجي والدموع .. صج سنين دراسه تستاهل هالفرحه كلها
شيخه خنقتها العبره .. لكنها كانت واقفه بعيد شوي يم امها وخواتها والشباب كانوا طايرين بناصر ..
الجو كان ربشه فعلا .. والتهاني من كل صوب

سلم على الكل ورجع الجميع بيت الخاله ناديه اللي كانت مسويه عزيمه عشا كبيرة عشان ولدها


بعد اسبوع
الساعه 11
الجامعه
منيرة كانت تيمع كتبها بعد ماخلصت محاضرتها وماحست الا بواحد يناديها
فيصل : احم .. صباح الخير منيرة !!
منيرة استغربت منو اللي يعرف اسمها رفعت راسها : نعم !!
فيصل : ممكن .. نتكلم !
منيرة خزته وعقب قالت : فيه شي يخص المقرر ؟
فيصل : لا .. يعني ممكن نقعد شوي وو
منيرة قاطعته : اسفه
وشالت اغراضها وطلعت واهيا بتمووت من الخوف .. اول مرة واحد يتجرأ يكلمها وبهالطريقه حست برجفه بجسمها كله ..لا وعارف اسمي بعد ..
طلعت بسرعه وراحت الكافتيريا وين ماالبنات متيمعين وقعدت معاهم

في الطرف الثاني بعد ماطلعت منيرة من القاعه
قعد فيصل على الكرسي يتنهد
علي : انا مو قلتلك البنت باين عليها مو راعيه سوالف .. ليش تكلمها
فيصل : اووف .. ماقدرت امسك روحي الصراحه من شهر واهيا معاي بالمحاضرة .. عاجبتني .. تعرف يعني شنو عاجبتني !!
علي : بس اهيا مو من البنات اللي تعرفهم .. يعني وخر عنها احسن
فيصل : مااقدر علي .. والله حاولت ..
علي : هههه اقول .. لايكون مسوي فيها حب وغراميات
فيصل : ماادري .. بس هالبنت ابيها ابيها ..
علي : امش عن الينون .. واعقل ولا تسوي شي تندم عليه يالغبي
فيصل : قوم خلنا نطلع نشرب لنا شي احسن

وقاموا الاثنين وفيصل بعالم ثاني .. فيصل طالب كورس تخرج وطبعا اهوا متاخر بالجامعه سنه بسبب اهماله الدراسي وركضه ورى البنات .. ريال ولد ناس وعايله لكن عايش حياته بالطول والعرض ومافي بنت الا مرقمها ومغازلها ..
واللي يساعده شكله الرجولي .. ونظراته وكلامه اللي يعرف شلون يخلي البنت تطيح فشباكه مثل مايقولون .. يعني راعي سوالف ومو هين

شاف منيرة لاول مرة معاه بهالمقرر .. عجبه فيها ويهها البريئ وجمالها الهادي .. ماعمره سمعها تضحك ولا تعلق وعيونها دايما في الارض لدرجه انه كانت تيله ايام يقضي طول المحاضرة يطالع عيونها يبيها ترفعهم صوب الشباب لكن ماشافها ابد
وهالشي خلاه يتعلق فيها زيادة .. استغرب منها معقوله ولا مرة ياها الفضول انها تشوف منو وياها بالقاعه ..
عرف طبعا انها بنت ناس ومؤدبه ومو راعيه سوالف بس اهوا يبيها ..يحس يبي يكون يمها او يكلمها
انتابه شعور من الاعجاب يخالطه شويه ضيج .. معقوله فيه بنت ماتبيك يافيصل ولا تنتبه لك


نفس اليوم
كانت شيخه تعابل بالهوم وورك اللي معطيهم ياه الدكتور وراح تتأخر الين الساعه اربع بالجامعه .. عشان جذيه ردت منيرة مع السايق واييها عقب .. شوي ولا تدق عليها مها
مها : صباح الورد
شيخه : صباح النوير .. هلا مهاوي
مها : شكلج مشغوله .. !!
شيخه : أي والله عندي هوم وورك وابي اخلصه
مها : ممم اهاا .. متى بتخلصين عيل ؟
شيخه : على الاربع جذيه
مها : صج ؟؟ زين عيل شرايج تردين معااي ؟
شيخه : لا السايق بيمرني انا .. شرايج انتي تردين معاي ؟
مها : مم والله فكرة .. زيين ادق على نصور واكلمج اوكيه
شيخه فز قلبها : ناصر بياخذج ؟
مها : ايه
شيخه : انزين يله دق وانا ناطرتج بلغيني
مها : اوكيه بيباي
شيخه : باي

سكرت شيخه من مها وقلبها يدق بالقوة .. ولهت عليك وينك فيه اسبوع اشفتك .. من عقب المطار وانا ماشفتك .. وقطع عليها تفكيرها رنه موبايلها
شيخه : هلا مها ؟
مها وهي تضحك : ممم .. اقول
شيخه : الحمدلله والشكر .. شفيج .. !!
مها : ناصر يقول انا بمرج انتي وشيخه
شيخه طلعت عيونها : منووو !!
مها : ههههههههههه رجااءا لاتموتين .. تزوجي اخوي عقب موتي
شيخه : ياحماااارة .. تحجي عدل .. شنو تقولين ؟
مها : قلت لنصور اني برد معاج لاتمرني .. قالي شيخه بتطلع معاج ..قلته ايه قالي خلاص انا بمركم قوليلهم لاني بغيت شغله من خلود
شيخه : بذمتج مهااوي ؟.
مها تبتسم : ايييه
شيخه : زين يمكن امي ماترضى ؟
مها : جب ... نصور حسبت اخووووج
قالتها وهي تضحك
شيخه : يالخايسه والله مااروح معاكم ترى .. تحجي عدل
مها : احم .. اسفه اخوج في الاسلام
شيخه :زين قبل لاتوصولن بخمس دقايق دقي انزين
مها : اوكيك .. يله باي
شيخه : باي


في السيارة
ركبت شيخه ورى ومها كانت يدام يم ناصر .. اللي من وصلت سيارته عند باب الجامعه وعيون البنات عليه .. كان لابس بدله الدوام ونظارة شمسيه وباللكزس .. وشكله حده حلو
شيخه : السلام عليكم
مها وناصر : وعليكم السلام والرحمه
ناصر : هلا ببنت الخاله .. نورت السيارة
قالها وهو يبتسم
مها تلف على شيخه من ورى : اقولج .. دقيتي على امج وقلتيلها احنا بنمرج
شيخه : ايه
ناصر : انا متعمد اليوم امرج لاني ابي اكلمج بموضوع ..
مها : موضوع شنو .. ياسلام ماقلتلي يعني
ناصر : لما انا والشيوخ نتحجى . .لاترزين الويه رجاءا
مها هني دزلت لشيخه مسج ((( الله يعينج عالاحراج اليوم )))
شيخه ماقدرت ترد على مها .. لان قلبها كان بيوقف خلاص .. اشيا وايد في بالها
وكلام ناصر اليوم كان غييير .. خلها تعيش بدنيا الاحلام خاصه الاغنيه اللي حاطها ناصر انسان اكثر لعبد المجيد.. وتمت ساكته الين ماوصلوا البيت ..
هني وطى ناصر على صوت المسجل وعقب قال .. مها نزلي شوي بكلم شيخه بموضوع
مها : تطالع اخوها بنص عين .. : مردني بعرف اسراركم انتي وياه
شيخه اضحكت على خفيف
ناصر : شيخه تعالي قعدي يدام شوي
فتحت شيخه الباب وكل مافيها يرجف من الخوف والحب والاحراج وقعدت يدام
ناصر : شيخه .. انا الصراحه مالقيت احد يفهمني فهالعايله غيرج .. احس اني لازم اقولج كلشي قبل الكل ..مااعرف صح اللي سويته ولا لا .. بس انا محتاجلج
كل هالكلام وشيخه تسمع .. قول يابعد طوايف شيخه قووول

بعد عشر دقايق كانت شيخه بره السيارة تمشي بهدوء الين مادخلت بيتهم .. شافت خالد قاعد قالته
شيخه : خالد ... ناصر يبيك بالديوانيه
وصعدت غرفتها بنفس الهدوء


موضوع مغلق
الإشارات المرجعية

قصة ناكر المعروف .. ما بين بعينك / الكاتبة : نور ، كاملة

أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
روايتي الأولى : أبي أنام بحضنك و أصحيك بنص الليل و أقول ما كفاني حضنك ضمني لك حيل / كاملة ازهار الليل روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 6668 28-08-2014 08:37 PM
رواية تؤام روحي تعاني جروحي / الكاتبة : كحيله بكاها ، كاملة تؤام روحي تداوي جروحي روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 120 30-10-2013 04:01 PM
و اني أحبك / الكاتبة : امازيغية الهوى ، كاملة النجمة القطبية روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 76 28-07-2013 11:12 PM
قصة جبتها ع الجرح / الكاتبة : أمنيه حنيني ، كاملة بنت سمهرم روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 49 07-07-2013 09:43 PM
رواية متلثمة بشماغك حبيبي / الكاتبة : ملح الحياة ، كاملة ليمونة الحلوة روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 391 26-06-2011 12:28 PM

الساعة الآن +3: 05:32 AM.
Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2014, vBulletin Solutions, Inc.
SEO by vBSEO 3.6.1
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


تصميم دريم تيم