اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 1
قديم(ـة) 25-07-2008, 07:03 AM
صورة ற!s$ ДŁƠσ الرمزية
ற!s$ ДŁƠσ ற!s$ ДŁƠσ غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي لا قلت أحبك إسكتي و إحضنيني / كاملة


الروااااااايه منقوله من أحد من أحد المنتديات..

وكاتبتهااا.. عطر العبير..


حينما يفرض الحب نفسه على مساحات واسعه من قلوبنا رغما عنا .. لا نجد حياله أي مقاومه فنتركه يتغلغل في دواخلنا ويستوطن أعماقنا كما أراد ويلعب بالمشاعر كيفما شاء ..
هذه قصتي بإختصار ..

:
:
والشكر .. كل الشكر للغاليه الشوق عطري




فتحت باب غرفتها ودخلت وقفلته من وراها مرتين رمت المفتاح عالسرير فتحت شعرها ..آآآخ راسي بينفجر من صوتها النكره ..حسبي الله عليها من حرمه حشى مو لسان اللي عندها افففف..طاحت عينها عاللاب توب .. نطت بخفه عالسرير فتحته حاولت تشبك النت بس ماشبك أخذت جوالها ودقت الرقم : مرحبا شادن
شادن اللي علاقتها مع بنت عمتها جدا عاديه : هلا وريف
وريف: اسمحيلي بس بغيت شي من موقع بالنت والظاهر المودم مقفول
شادن: أيـــه انا قفلته إسمحيلي نسيتك
وريف بقلبها ((هذا ولنا 4 سنين عندكم )) :لا فديتك عادي بس ممكن تشغلينه؟
شادن : اوكي خمس دقايق ويشتغل
وريف: اوكي واسفه عالإزعاج
شادن: لا إزعاج ولاشي .. مع السلامه
وريف: بحفظ الله

قامت شادن وشغلت المودم اللي كان بغرفتها وطفت النور ونامت ..


اما وريف انتظرت 10 دقايق وحاولت وشبك النت فتحت عالمنتدى بسرعه سجلت دخولها ((خواطر مكسوره)) ودخلت شيكت على الخاطره اللي نزلتها قبل نص ساعه ..
((إليك يا رجلا سلبت سعادتي ..
إليك يا موتا آثرته على حياتي..
إليك ياحبا طُعنت في بدايته وقتلني بنهايته..
إليك أبعث أشواقي الذليله ..
أبعث مشاعري الكسيره ..
وحروفي المبعثره على بساط الأسى ..
أحبك .. وأكرهك أكثر مما أحبك..
أكرهك .. وأحبك أكثر مما أكرهك..
تناقض المشاعر في دواخلي سببها حبك المجنون المتغلغل في دواخلي .. ذكرياتك القاتله التي تفرض ابتسامة الخساره على شفتاي..
لمساتك الحانيه التي باتت أقسى من طعنات خنجر مسموم..
أحبــــــــــــــــــــــــــــــــك.. ويصرخ جرح الخذلان بداخلي أكرهك..
أكرهــــــــــــــــــــــــك .. ويصرخ قلبي الولهان أحبك..
فسلاما يارجلا تساقطت اوراق حياتي على بابه ..
’,
خواطر مكسوره))

واااااو الخاطره مالها نص ساعه والردود ثلاث صفحات كانت جالسه تقرى الردود وابتسامة الرضى على شفاتها ماتفارقها قرأت أحد الردود من مشرف الخواطر والنثر
((اختي خواطر كنتي ومازلتي وستبقين من أبرز الأقلام هنا بل بالشبكه العنكبوتيه ككل .. ولكن المنظار الأسود الذي تنظرين به إلى الحياه ..سيضائل بشكل أو بآخر من شعبيتك وجمهورك .. انتي ككاتبه مشهوره يجب عليك إحترام آراء قرائك وجمهورك وتلبية رغباتهم ..تقبلي نصيحتي ورأيي المتواضع ..أخوك .. المشتكي حبه))
تنرفزت وريف من الرد .. هو صح مشرف القسم بس مايحق له يتحكم بكتاباتي ..إقتبست الرد وردت عليه
((مشرفنا المشتكي..
نحن هنا بقسم الخواطر والنثر .. أي أنثر ما أشعر به وأسطر ما يجول بخاطري كيفما شئت .. ولست في برنامج مايطلبه المستمعون .. انا حينما بدأت بالكتابه قبل أربع سنوات لم أنشد الشهره .. ولم أطلب المتابعه من أحد .. كنت ولازلت أكتب شيئا أراه جميلا بنظري .. وعرفني الجمهور هكذا ... واحبني هكذا ..وهذه الخاطره التي لم يستسيغها ذوقك أكاد أجزم وانا لم أتجول بقوقل بعد ..أكاد أجزم بأنها قد نقلت لأكثر من منتدى ولم يمضي على وقت نزولها إلا نصف ساعه .. شكرا أخي على النصيحه التي لم أقبلها ..أختك خواطر ))

ارسلت الرد وهي تحس ببعض الراحه يوم تنرفزت على هالغبي مسوي نفسه فاهم اففف.. فتحت صفحة قوقل جديده وسوت بحث عن عنوان الخاطره ولقتها منقوله بأربع منتديات إبتسمت وسمعت صوت أمها ينادي :وريــــــــــــــــــف.. وريـــــــــــــــــــــــــــف يمه
وريف فتحت الباب بسرعه وراحت تركض لأمها : سمي يمه؟
ام وريف: يمه علامك لي ساعه اناديك
اخذت وريف يد أمها وباستها : سامحيني يالغاليه بس والله ما سمعتك
ام وريف : مسموحه يا بنيتي .. وراك ماتعشين وانا أمك
وريف تذكرت كلام زوجة خالها اللي سد نفسها عن الأكل : لا يمه شبعانه الحمد لله
ام وريف بنظرة شك : متأكده إنك شبعانه؟
وريف اللي مستحيل تبين لأمها ضيقتها : أكيد يمه متأكده
ام وريف : زين يابنيتي بغيتك بموضوع
وريف ابتسمت وإجلست عالكرسي المقابل لأمها : امريني عيوني لك
ام وريف : تسلمين لي .. بس بغيت اقولك ان سلطان ولد جارتنا ام سلطان
وريف : ايه اعرفه وش فيه؟
ام وريف : وش رايك فيه

وريف عقدت حواجبها : زين بس وش فيه
ام وريف بإبتسامه : خطبك اليوم من خالك
تغير وجه وريف تغيرت حالتها كلها من نظرة عيونها لرعشة يدينها : لا لايمه مو موافقه
ام وريف : ليش يا بنتي؟؟ توك تقولين زين
وريف بدت تعصب : زين لنفسه ماهو لي .. وبعدين قلت لك ما ابي اتزوج
ام وريف : يمه اللي صار ماضي وخلاص
قاطعتها وريف اللي دموعها غطت عيونها : يمه كم مره اقولك لا تفتحين هالموضوع
ام وريف : والله ودي افرح فيك واتطمن عليك قبل اموت
وبكت ام وريف
وريف اللي دموعها خانتها : بسم الله عليك يمه عسى يومي قبل يومك .. وبعدين انا بتخرج واتوظف واشتري بيت ونطلع من هنا وعد يا يمه وعد أغنيك عن الحاجه ..
وراحت تركض لغرفتها.. قفلت على نفسها الباب وحضنت مخدتها وبكت ..
’,
’,
’,
فيصل اللي كان لابس نظارته وكان يقرى بحماس

عبد العزيز : ههههههههههههه شفت شكلك انت وانت تقرا؟؟
بس فيصل مارد عليه ..
عبد العزيز: هييييييييييييييه فيصل
فيصل بعدم انتباه : هاه
عبد العزيز : إش عندك ؟؟
فيصل : خواطر نزلت خاطره جديده
عبد العزيز : من خواطر؟؟
فيصل : خواطر مكسوره اللي بالمنتدى
عبد العزيز : ياااااااااااااااغث دم ذيك الانسانه تحسها معقده نفسيا
فيصل : احس وراها سر بحيات
بهالوقت رن جوال وريف اسم شادن ..أكيد تبيني انزل
وريف: هلا

شادن: وريف بسرعه إنزلي
وريف: زين ان شاء الله
قفلت وريف الجهاز وطلعت تركض بسرعه دخلت السياره
وريف : السلام عليكم
زياد+ شادن : وعليكم السلام

وصلو الجامعه ونزلو .. شادن راحت محاضرتها .. اما وريف ماعندها محاضرات الا الساعه 12 بس ماعندها أحد يجيبها واضطرت تجي بدري ..فجأه شافت فجر بزوايه الكافتريا راحت شبه تركض من الفرحه : فجووووور يالدبه مداومه انتي؟
فجر: هلااااا والله ايه مداومه
وريف : ورا ماقلتي لي؟
فجر : توقعت ماتجين بدري
وريف: تعرفين اني ماعندي أحد يجيبني
فجر :اهاا صح نسيت.. تعالي نفطر على الطاوله اللي هناك
بعد ماجلسو البنات وافطرو تذكرت وريف الرساله اللي اليوم
وريف : الا ماقلت لك
فجر: وشهو ؟؟
وريف : اليوم وحده مرسله لي تقول تبي تطلع كتاب وتبي تشاورني في كتاباتها

فجر: وريف ودي اقولك شي بس أخاف تفهميني غلط
وريف: امريني قولي
فجر: اللحين انتي كتاباتك معروفه بين العالم .. واسمك مشهور .. ليش ماتبيعين كتاباتك ؟؟ اقل شي تدبرين امور كتب الجامعه
وريف تنهدت : فكرت بهالفكره بس اذا سويتها يبي لي ألتزم للي أبيعهم وانا ما أحب الإلتزام ..وغير كذا اذا التزمت ابنسى دراستي
فجر: لالالالا الا الدراسه ههههههههههههه
وريف: هههههههههههههه

رجعت وريف من الجامعه سلمت على امها وطلعت صلت العصر وناظرت بالكتاب افففف كبير مايمديني أذاكره كله وبكره الامتحان .. من التعب نامت بشرشف الصلاه عالسجاده الساعه 8 صحت وفتحت الكتاب تذاكر
’,
’,
’,
بهالوقت في بريطانيا ..
فيصل : هاه ردت عليك؟
عبد العزيز : لا اسحبت علي

فيصل : قلت لك ثقيله ماترد على احد ههههههههههههه
عبد العزيز : وراها وراها لين اجيب راسها
فيصل : خلاص يابوي إتركها بحالها
عبد العزيز بعناد : مو عبد العزيز اللي يخسر فهمت
فيصل: فهمت والله يعينك

شادن واللي عندها امتحان بكره ابتدت تذاكر الساعه 10 الليل .. شادن انسانه منعزله ماتخالط الناس يعني كافيه خيرها شرها.. لاصداقات ولا علاقات

الساعه 3 بالليل وريف راسها كبر الفيل من الصداع قررت تنزل تسوي لها قهوه تعدل بها راسها وترجع تكمل مذاكره طلعت من الباب وهي تترنح من التعب وقابلت عمها وزوجته قاعدين بالصاله :السلام عليكم
ابو زياد: هلا وريفه شلونك
وريف : هلا خالي بخير عساك بخير وشلونك انت
ام زياد: وريف حبيبتي ليش مافتحتي لي قبل شوي يوم كنت جايبه لك العصير
وريف بقلبها ((الله واكبر يالنصب كل ذا عشان خالي جالس ولا كان طلعت على حقيقتها )): لا ياخالتي ماله داعي تتعبين نفسك
ونزلت وريف للمطبخ وخلتهم .. خالها طيب بس شخصيته ضعيفه .. اف يقهر سوت لها كوبين قهوه لها ولشادن اللي اول ما سكنو معهم حاولت تتقرب منها .. لكن شادن صدتها ..
طلعت لغرفة شادن وطقت الباب وفتحته شادن
شادن: نعم
وريف: سويت لك قهوه عشان تصحصحين زين للمذاكره
شادن: شكرا
وريف:العفو بالتوفيق
شادن بإبتسامه : وياك
صكت الباب ورجعو كل وحده تكمل مذاكره..
الساعه 8 ونص طلعت وريف بعبايتها وكتابها بيدها والطرحه على كتوفها تنتظر شادن تجهز وزياد تحت ينتظرهم .. ماحست إلا باللي ماسكها من شعرها ناظرت باللي ماسكتها :خير وش تبين؟
ام زياد: والله ياحيوانه ان ماتعدلتي لتشوفين شي ماشفتيه
وريف بتمرد : وانا وش سويت؟؟
ام زياد: كفايه انا لامينك انتي وامك من الشارع ومتصدقين عليكم بالعيشه
وريف جرحها الكلام بس كابرت : لا صرتي دافعه من فلوسك شي تكلمي
وراحت بسرعه وريف عشان تخبي دمعتها اللي نزلت على صفحة الكتاب .. جلست وريف على الدرج الداخلي وفتحت القلم وكتبت على صفحة الكتاب ((على صفحة الحزن كُتب إسمي بالسواد))
بهالوقت وصلت شادن وطلعو الثنتين لـزياد وراحو لإختبارهم ..


فجر: ترى لازم تعلمين خالك عليها هالكلبه
وريف: يافجر وش لي بالمشاكل وانا ضيفه؟؟ تهقين انه بيوقف ضد زوجته ام عياله عشان خاطري يمكن مره يدافع عني .. ومره ثانيه بس آخرتها بيطفش مني ومن أمي
فجر:الله يعينك ان شاء الله.. هاه رديتي على البنت اللي بتشاورك بالكتاب
وريف حطت يدها على فمها : يافشيلتي منها .. نسيت والله نسيت
فجر : ماعليك إكتبي لها كنت مشغوله ومافتحت النت
وريف: هذا اللي بسويه

سلمان : كان بألم بصدره فظيع .. الم مو طبيعي خلاه يطلع من الدوام اليوم بدري.. اتصل على فجر وقال لها انه بيمرها اللحين دامها خلصت من الإختبار..

وصلت وريف الساعه 2 ونص الظهر دورت امها وحضنتها : وشلونك يمه
ام وريف : بخير شلون امتحانك اليوم؟
وريف: يجنننننننننن الحمد لله
ام وريف : الحمد لله
وريف : عن أذنك أبريح شوي
طارت وريف عالغرفه وشبكت النت وفتحت المنتدى وردت على اسيرة الذكريات
((هلا اختي ..آسفه تأخرت بالرد كان عندي ظروف أشغلتني مادخلت امس .. عموما اتشرف بك .. وابضيفك عندي بس لو سمحتي لا احد يدري اني ايميلي عندك ))
عبد العزيز اللي كان مسجل دخوله بإسمه الأساسي ((كبرياء الجرح)) اول ماشاف خواطر مكسوره متواجده بالمنتدى طار عالمتواجدين شافها تحوس بالرسائل الخاصه طيران سجل خروج وسجل دخول بإسم اسيرة الذكريات.. لقى رساله خاصه من خواطر مكسوره قراها وفتح الماسنجر وجاته إضافه من ايميلها
لقاها اون لاين وهو كان اوف لاين كان نكه ((القلب دكان وكلن له مكان)) مسح النك وفكر فكر بعدين تذكر توقيع واحد من أخوياه بكتابه ((الأفق لا يعني السمـــــــــــاء))
اما وريف كان نكها .. (( على صفحة الحزن كُتب إسمي بالسواد))
::دخل عليها عبد العزيز ::
الأفق لا يعني السمـــــــــــاء:
السلام عليكم
على صفحة الحزن كُتب إسمي بالسواد:
وعليكم السلام هلا أسيره
الأفق لا يعني السمـــــــــــاء:
هلا خواطر شلونك ؟؟
على صفحة الحزن كُتب إسمي بالسواد:
انا بخير بشريني عنك حبيبتي
الأفق لا يعني السمـــــــــــاء:
حبتك العافيه يارب .. انا بخير
((دخل فيصل بهالوقت وناداه عبد العزيز :لا يفوتك
فيصل: وشهو؟؟
عبد العزيز : خواطر اون لاين
فيصل : يلعن ابو الحركاااااااااااااااااااااات
وجاء جلس جنب عبد العزيز يقرى المحادثه
الأفق لا يعني السمـــــــــــاء:
اسفه باك ..
على صفحة الحزن كُتب إسمي بالسواد:
لا عادي اذا مشغوله اطلعي
الأفق لا يعني السمـــــــــــاء:
مو مصدقه وااااااي .. اني اكلمك يا الغاليه
على صفحة الحزن كُتب إسمي بالسواد:
ههههههههه لا صدقي يالغلا انا اختك خواطر بشحمها ولحمها
الأفق لا يعني السمـــــــــــاء:
تصدقين امي تسلم عليك واجد وتتابع كتاباتك ويعجبها فيك ثقلك على الشباب
على صفحة الحزن كُتب إسمي بالسواد:
الله يخليها لك يارب بوسي لي راسها
الأفق لا يعني السمـــــــــــاء:
مايمديني
على صفحة الحزن كُتب إسمي بالسواد:
ليش؟
الأفق لا يعني السمـــــــــــاء:
انا أدرس ببريطانيا وهي بالسعوديه
على صفحة الحزن كُتب إسمي بالسواد:
اهاا الله يعينك على فراقها
الأفق لا يعني السمـــــــــــاء:
امين يارب ..
على صفحة الحزن كُتب إسمي بالسواد:
يالله وريني من كتاباتك دامنا فاضين
((توهق عبد العزيز : فيصل انقذنييييييييييييييييي
فيصل : وش اسوي لك؟؟
عبد العزيز : وش اقولها ؟؟ انا عمري ما كتبت سطرين على بعض ياربيييييييييييييييه))
على صفحة الحزن كُتب إسمي بالسواد:
وينك ؟؟؟
الأفق لا يعني السمـــــــــــاء:
انا هنا بس ادور بجهاز صديقتي شي من كتاباتي مالقيت
على صفحة الحزن كُتب إسمي بالسواد:
اهاا اجل متى مادخلتي من جهازك وريني كتاباتك
الأفق لا يعني السمـــــــــــاء:
ان شاء الله
على صفحة الحزن كُتب إسمي بالسواد:
الا انتي تحبين الشعر ولا الخواطر بالفصحى ولا بالعاميه ؟؟
((عبد العزيز : فيصصصصصصصصصل وش هالنشبه ذي
فيصل : هههههههه دبر عمرك))
الأفق لا يعني السمـــــــــــاء:
لا أنا أحب اللي تكتبينها
على صفحة الحزن كُتب إسمي بالسواد:
اهاا خواطر يعني .. حلو حتى انا أفضل الخواطر
الأفق لا يعني السمـــــــــــاء:
<<<وجه مبتسم
على صفحة الحزن كُتب إسمي بالسواد:
على فكره نكك مره حلو .. من كتاباتك؟
الأفق لا يعني السمـــــــــــاء:
لا والله بس جمله غاليه علي كثير .. اوكي خواطر تامريني بشي ابوي جاء
على صفحة الحزن كُتب إسمي بالسواد:
غريبه امك بالسعوديه وابوك معك؟؟
الأفق لا يعني السمـــــــــــاء:
ايه تعرفين انا بنت صعب يخلوني بلحالي
على صفحة الحزن كُتب إسمي بالسواد:
زين ما اعطلك تشرفت بمعرفتك مع السلامه
الأفق لا يعني السمـــــــــــاء:
مع السلامـــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــــــه

صكها بلوك ....والتفت على فيصل : يامال الوجع .. هذي مو بنت هذي شيطااااااااااان كأنها حاسه ماغير تسأل
فيصل : قلت لك انها صعبه
عبد العزيز: فيصل انتبه لا تقول للشباب ان الايميل معنا
فيصل : ليش؟
عبد العزيز : بس كذا
فيصل : عزوز .. لاتضر البنت بشي
عبد العزيز: اقول وش رايك تلايط

قفلت وريف الماسنجر وهي مستغربه البنت اسلوبها خبل وشلون صارت كاتبه؟؟ سبحان الله بس ذوقها بالنك رفيع يعني شكل كتاباتها حلوه ..


كملت ويف بحثها وطبعته وإفتكت من هم هالبحث مايحتاج مراجع من المكتبه الحمد لله..
رن جوالها : هلا فجوووووره
فجر: هلا فيك شخبارك
وريف: والله الحمد لله انتي اخبارك؟ خلصتي بحثك؟
فجر: ايه خلصته الحمد لله.. وريف جاي على بالي ننزل السوق جميع اليوم
وريف: تعرفين ماعندي أحد يوديني
فجر: ادري بس لو نمرك ناخذك انتي وامك عادي؟
وريف : يوووه وش يودي امي السوق؟؟ تتعب ياعمري ماتقدر
فجر: طيب شوفي شادن
وريف: ههههههههههه ياحبي لك على برائتك .. ما اتوقع تروح
فجر: جربي وش بتخسرين؟
وريف: ولا شي
فجر: يالله عشاني كلميها.. خلينا نفلها اليوم
وريف: اوكي اكلمها وأرد عليك
فجر: يالله لا تطولين علي .. سلام
وريف: الله يسلمك

قفلت وريف من فجر .. ياشينك يافجر حطيتيني بموقف غبي .. اتصلت على شادن وردت عليها بسرعه..
شادن: نعم
وريف: هلا شادن شخبارك؟
شادن : الحمد لله بخير انتي شلونك؟
وريف: والله بخير .. شادن ممكن طلب؟
شادن: قولي وشو
وريف: اممم صديقتي اتصلت لي تبيني أروح معها السوق بس امك وامي ماراح يرضون اطلع بلحالي وعزمتك تجين معنا يعني عشان يوافقون
شادن: مع اني قبل أمس رايحه .. بس عشانك طيب
وريف استانست: مشكوره شكرا
شادن اللي عرفت ان وريف خايفه من امها انها ترفض بس بوجود شادن ماراح ترفض قفلت السماعه وقامت تتجهز للسوق
بعد نص ساعه بالضبط كان سلمان تحت بيت ابو زيادينتظر هو وفجر وريف وشادن
سلمان: زين زوجها ليش طلقها؟؟
فجر: ما احد يدري ولليوم هذا هو ماتزوج ولا هي تزوجت ..
سلمان: يقرب لها؟
فجر: مدري
سلمان: الله يعينها
فجر: خلاص خلاص هذا هي جات هي وبنت خالها
دخلو وريف وشادن السياره وسلمت وريف: السلام عليكم
فجر+ سلمان: وعليكم السلام
وداهم السوق وراح هو للمقهى يستريح على مايرجعون
فجر كانت ماسكه يد وريف وشادن جنبهم تمشي شافو برمودا بيضا ماتت عليها فجر اشترو وريف وفجر نفس الشي وطلعو من المحل كانت شادن ساكته طول ماهي معاهم كانو يتنقلون من محل لمحل يسولفون ويضحكون
وريف: لا يفوتك هذاك الفستان كشخه يصلح لدكتورتنا العجوز ههههههههه
فجر ناظرت بالفستان وفطست ضحك : ههههههههههههههههههههههههههههههههه اتخيلها فيه هههههههه
وريف: شادن اذا تعبانه عادي نرجع البيت
شادن: لا مو تعبانه
كملو تسوقهم البنات وشادن أخيرا تكلمت : ابروح لمحل ملابس شبابيه
فجر: والله فكره يالله
دخلو المحل واختارت شادن قميص اسود وبرتقالي وبنطلون جنز
وريف اللي حاسه انهم مهمشين شادن : حلو ذوقك شدون
شادن : هذي لزياد
فجر: اممم حلوه مره فظيعه ابشتري لسلمان وحده ههههههههه ماعمره لبس كذا دومه وهو بثياب
وريف: اؤؤ شكله رسمي مره
فجر: بالعكس .. بس تعرفين طوول يومه دوامات .. الله يخليه لنا يارب.. هو ابونا وهو اخونا وهو كل شي
إشترو الملابس وخلصو كل شي واتصل فجر على سلمان على شان يمرهم
سلمان: مابغيتو تخلصون ؟؟
فجر: اسفه ...
سلمان: ولا اسفه ولا شي فداك يالله بس اللحين بطلع انا بالكوفي اللي قدامكم
طلع سلمان كان قدام البنات وجها لوجه شادن حست بشي داخلها تحرك .. ماشاء الله عليه مو كبير ويوم توصفه فجر توقعته بالخمسين ..
ركبو البنات السياره ورجعو وقبل تطلع وريف من السياره قالت : مشكورين
فجر: العفو
نزلو البنات وقبل يدخلون البيت وريف مسكت شادن مع كتفها : شادن .. مشكوره انك رحتي معنا والله تونسنا
شادن: العفو ماسويت شي صديقتك اللي ونستك
دخلو البيت .. شادن طلعت غرفتها ووريف راحت لامها : السلام عليكم
ام وريف: وريف طلبتك جيبي لي مويه لي ساعه انادي الشغاله ولا ترد علي
وريف: افاا اللحين اجيب لك
وراحت ركض جابت لامها مويه .. وبعد ماشربت امها : الله يسقيك من حوض نبيه يارب
وريف: يمه وش رايك أطلع لك جوال عشان لو بغيتي شي تتصلين علي اجيب لك ؟؟
ام وريف: هههههههههههه وش كبري وتبين معي جوال
وريف: وش فيها يمه عادي
ام وريف : لالا ما ابي
وريف: طيب شرايك تجين عندي بالغرفه منها أحد يملي علي المكان ومنها احط بالي عليك
ام وريف: لا ياحبيبتي انا بغرفتي اريح لي وانتي غرفتك بارده علي
وريف: اللي يريحك .. يالله تامريني بشي بروح انام تعبانه من فرفرة السوق وترى فجر تسلم عليك
ام وريف: الله يسلمها ويسلمك .. لايمه ما ابي شي روحي إرتاحي
دخلت وريف وهي مستانسه كتبت مسج لفجر وأرسلته ..
فجر اللي كانت توري سلمان ملابسه اللي جابتها له رن المسج.. قرت المسج ومن كل قلبها ابتسمت.. ناظرت بسلمان :شفت ياسلمان
سلمان: وشهو؟
فجر: مرسله لي .. الله لايحرمني منك ونستيني اليوم
سلمان: مسكينه .. الله لايفرقكم
جوري: اكيد وريف؟؟
ام سلمان: من هي؟
فجر تضحك : ههههه ايه وريف
ام سلمان: من هي وريف؟
فجر : صديقتي .. يمه وش رايك تعرفين على امها؟؟
ام سلمان : ليش؟
فجر: امها مقعده لاتروح ولا تجي وانتي لاتروحين ولا تجين وبيتهم قريب تتعرفون تونسون بعض
ام سلمان : ان شاء الله حددي معهم يوم وانا اروح ماوراي شي
جوري: وناسه ابشوف هالوريف ذي




عبد العزيز : فيصل يامال الفتره دبرني
فيصل: دبر عمرك .. شف لك أحد يكتب عنك
عبد العزيز : ابنقل كتابات من أي منتدى
فيصل : لاااااا انتبه يالثور
عبد العزيز : ليش عاد؟
فيصل: اقولك هي كاتبه يعني اكيد بتكشفك
عبد العزيز : طيب وش ازين اللحين؟
فيصل: اكتب انت؟
عبد العزيز : وشهووووووووو انا الماده الوحيده اللي اخاف من الرسوب فيها التعبير
فيصل: هههههههههههههه حاول ولا انسى السالفه بلوك وديليت وخلاص

بعد يومين

فتحت وريف الماسنجر شافت اسيرة الذكريات اون لاين
على صفحة الحزن كُتب إسمي بالسواد:
هلا أسيره
الأفق لا يعني السمـــــــــــاء:
اهلين خواطر شخبارك يالغلا؟
على صفحة الحزن كُتب إسمي بالسواد:
والله بخير .. شخبارك وشخبار دراستك؟
الأفق لا يعني السمـــــــــــاء:
بخير كلش تمام
على صفحة الحزن كُتب إسمي بالسواد:
شخبار اهلك كلمتيهم؟؟
الأفق لا يعني السمـــــــــــاء:
لا والله قبل يومين اخر مكالمه
على صفحة الحزن كُتب إسمي بالسواد:
الله يرجعك لهم سالمه غانمه..وين كتاباتك؟؟
((عبد العزيز اللي كان متوقع هالطلب ومحضر لها كلام مصفوف كتبه قبل شوي))
الأفق لا يعني السمـــــــــــاء:
لحظه ارسل لك وحده من كتاباتي
((أرسل لها الخاطره وبدت تقراها على طول))
((حينما تلاطمك امواج الحياه من كل صوب,, وتتخبط خطواتك على سواحل النجاه دون الوصول إليها..
ومجداف الأمل .. قد حطمه نحس أيامك .. وقارب الحب شارف على الإنقلاب .. وطوق النجاه أبعدته الأمواج الثائره عنك .. وأصبحت لاتملك إلا لوحة الصبر تتشبث بها وتتعلق آمالك الشبه منتهيه بها))
على صفحة الحزن كُتب إسمي بالسواد:
روووووووووووووووووووووووووووووووووووعه جد جد قمه ماشاء الله عليك ماتوقعتك بهالروعه انتي حرام ماتنشرين كتاباتك
((عبد العزيز كان متوقع صورة وجه يضحك .. كان متوقع تصكه بلوك .. متوقع أي ردة فعل سيئه .. يوم قرا ردها ما صدق اللي يشوفه))
الأفق لا يعني السمــــــــــاء:
تكلميني؟؟؟
على صفحة الحزن كُتب إسمي بالسواد:
ايه انتي اجل خيالك ماشالله عليك بجد انتي مذهله
((عبد العزيز بصراااااااخ: فيصصصصصصصصصصصل اترك اللي بيدك وتعال))
الأفق لا يعني السمــــــــــاء:
تسلمين لي ياوخيتي عالمجامله
على صفحة الحزن كُتب إسمي بالسواد:
والله مو مجامله
((فيصل : هلا وش تبي؟
عبد العزيز : اعجبتها الخرابيط إلا انهبلت عليها
فيصل: أي خرابيط؟
عبد العزيز: قبل شوي خربطت عشان لو قالت لي وريني كتاباتك وريتها ههههههههههههههههعلى صفحة الحزن كُتب إسمي بالسواد:
الوووووووووووووووو
الأفق لا يعني السمــــــــــاء:
هلا هلا
على صفحة الحزن كُتب إسمي بالسواد:
مشغوله؟
الأفق لا يعني السمــــــــــاء:
لا والله بس اوري صديقتي كلامك عن خاطرتي
((فيصل : هههههههههههههههههه اجل انا صديقتك..

وبهاللحظه دخلت فجر اون لاين كان نكها ((جميلة هذي الحياه بقربك)) ودخلت عليها وريف..
على صفحة الحزن كُتب إسمي بالسواد:
هلااااااااااااااااااااا قلبي
جميلة هذي الحياه بقربك:
هلا عمري .. شلونك

عبد العزيز اللي شاف اخته اون لاين ماصدق عيونه
الافق لا يعني السمـــــــــــــــاء:
عن اذنك غلاتي خواطر شوي

وريف اللي مشغوله بمحادثتها مع فجر ..
على صفحة الحزن كُتب إسمي بالسواد:
لا فديتك عادي اذنك معك

ماصدق عبد العزيز صكها بلوك وفيصل قام من عنده عشان ياخذ راحته مع اخته
الأفق لا يعني السمــــــــــاء:
هلا فجوووووووره وشلونك؟
جميلة هي الحياه بقربك:
هلااااا .. شا هالتطور عزوز صرت مثقف اش هالنك
الأفق لا يعني السمــــــــــاء:
هههههههههه شفتي شلون طمنيني عنك؟
جميلة هي الحياه بقربك:
والله بخير انت شخبارك؟؟
الأفق لا يعني السمــــــــــاء:
شفيك تتأخرين بالرد؟؟؟
جميلة هي الحياه بقربك:
عشان معي محادثه مع صديقتي
الأفق لا يعني السمــــــــــاء:
اهاا .. طيب ردي عالمايك مشتاق لصوتك



الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 2
قديم(ـة) 25-07-2008, 07:06 AM
صورة ற!s$ ДŁƠσ الرمزية
ற!s$ ДŁƠσ ற!s$ ДŁƠσ غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: لاقلت أحبك إسكتي وإحضنيني


مر اسبوع عليهم اليوم هو موعد زيارة ام سلمان لأم وريف.. واختارته وريف لأن ام زياد اليوم بتطلع يعني ماراح يكون أي موقف محرج لامها ان شاء الله
فجر:طيب وشادن بتروح مع امها؟؟
وريف: ما ادري عنها
فجر: تدرين شلون.. اتصلي لها قولي لها اني أبجي تتذكرين موقفها معك ايام السوق كانت طيبه
وريف: والله صادقه
راحت وريف طقت على شادن الباب ..إفتحت لها شادن : نعم
و ريف: بغيت أقولك ان فجر وأهلها بعد شوي بيجون يزورونا .. اذا فاضيه تعالي اقعدي معنا
شادن: طيب ان شاء الله


راحت وريف وقفلت شادن الباب .. كان عندها رغبه انها تشوف أهل فجر ليش؟؟ ماتدري
لبست وكشخت وسوت شعرها وطلعت ..
وريف إنبهرت بشكل شادن وبدون ماتنتبه لنفسها : شدووووووون تجننين
شادن اللي تعودت على رسميتها مع بنت عمتها : شكرا
وريف صحت من الكلمه: انا بروح المطبخ
وريف كانت لابسه بنجابي بيج واورنجي وفارقه شعرها الناعم وحاطه على نص جبهتها سلسه وراسمه عيونها ..
اما شادن كانت لابسه تنوره لين الركبه بيضا وبلوزه حمرا وملفلفه شعرها المتدرج على برا ومكياجها احمر يتناسب مع لون بشرتها الفاتح
’,
’,
سلطان اللي نزل بيروح لأصحابه لقى امه ودانه أخته جالسين
سلطان: مساء الخيرات
دانه بإبتسامه : هلا والله
ام سلطان: هلا يمه بتطلع؟
سلطان:ايه ابطلع تامريني بشي؟
ام سلطان: الله يوفقك
سلطان: الا يمه وريف ماردت عليكم؟؟
دانه: ههههههههه اثقل يابوي
ام سلطان: لا والله ماردت
سلطان: يمه طلبتك اتصلي عليهم إسألي لهم اكثر من اسبوع
ام سلطان : زين هات التلفون
اتصلت وردت عليها ام وريف
ام وريف: الو
ام سلطان: هلا ام وريف شلونك ياوخيتي؟
ام وريف عرفت راعية الصوت وتضايقت : هـ هـلا هلا ام سلطان
ام سلطان: وشلون القمر وريف ؟؟
هنا سلطان ابتسم ابتسامه واسعه
ام وريف: والله الحمد لله بخير
ام سلطان: الا علامكم طولتو علينا بالرد؟
ام وريف : والله يام سلطان ان ولدك ماينعاب والبنت مالها خاطر بالعرس
ام سلطان ناظرت بولدها اللي على اعصابه واقف على راسها
ام سلطان: زين يصير خير مع السلامه
ام وريف: مع السلامه


سلطان اللي خاف يوم شاف امه مو على بعضها : يمه بشري؟؟
ام سلطان : وجع يوجعها تحمد ربها احد خطبها تقول مالها خاطر بالعرس
سلطان إنصدم من رفض وريف له كان ساكت
دانه: يمه الله يهداك علامك عالبنت كل شي قسمه ونصيب
ام سلطان : ولدي ماينعاب وما اكون ام سلطان ان مازوجته شيخة البنات
سلطان: بـــــــــــــس يمه .. انا غير وريف ماني متزوج
طلع من عندهم ودخل غرفته وقفل عليه .. ليش هي ماتبيني... رجال واصلي الحمد لله وموظف وراتبي زين وسمعتي حلوه الحمد لله .. وشكلي مقبول وناظر بالمرايه اللي كانت قدامه..طالع بجسمه اللي كان مليان شوي .. معقول؟؟ معقول رفضتني عشاني متين؟؟؟؟ اوعدك يا وريف كلها كم شهر وتشوفين سلطان اللي تبين



رن الجرس وراحت وريف تركض تفتح الباب
وشافت حرمه كبيره وجنبها فجر ابتسمت لهم ودخلتهم وسلمت عليهم وشافت جوري وراهم
وريف: انتي اكيد جوري
جوري: صح ههههههه
وريف: اسم على مسمى ربي يحفظك
جوري طارت من الوناسه .. ودخلتهم وريف على أمها اللي كانت بالصاله الداخليه
نزلت شادن من الدرج اللي كان مقابل للصاله .. فجر ماصدقت اللي تشوفه .. شادن تبتسم معقول؟؟؟ لا وكاشخه ونازله تسلم علينا ..
سلمت عليهم شادن وقعدت معاهم




فيصل: يلعن يوووووووووووومك اش هذا
عبد العزيز : ههههههه وش فيك؟
فيصل : ولا أرق بنت تكتب هالكلام
عبد العزيز: والله ياخوك فتحت الوورد وتخيلت نفسي بنت وبديت اكتب
فيصل: بس جد انت فظيع.. عمري ماتخيلتك تقدر تكتب
عبد العزيز : تصدق ولا انا ... اول ما كتبت هالكلام ضحكت على نفسي بس بعد مامدحتني خواطر .. قريته حسيته شي حلو


كان الكل مشغول بالسوالف قامت شادن تصب لأم سلمان الشاهي وريف في حالة ذهول شديده من بنت خالها ..
فجر: وريف
وريف: هاه
فجر: وش فيها شادن اليوم ماهي طبيعيه
وريف: علمي علمك..
دق جوال فجر : هلا سلمان
شادن ابتسمت ولاحظت وريف هالإبتسامه ..
فجر: انت عند الباب؟؟ زين اللحين بنطلع لك.


سلمان كان ينتظر اهله بهالوقت وصل زيادالسياره شكلها غريب .. قرب من شباك السياره وقال: سلام عليكم
سلمان: هلا وعليكم السلام
زياد: تبي شي ياخوي؟؟
سلمان: لا والله بس أنتظر أهلي هنا
زياد: افاا وواقف عند الباب؟؟ حياك تفضل
سلمان: اسمحلي مستعجل
زياد: لا والله انزل البيت بيتك
بهاللحظه طلعو البنات وامهم من البيت
جوري (((كاشفه وجهها )): من اللي مع سلمان
فجر: اتوقع ولد خال وريف زياد





سلمان: هذولا الاهل طلعو



زياد: اجل المره الثانيه مافيه فكه


سلمان ابتسم : ان شاء الله مع السلامه




ركبت ام سلمان قدام والبنات ورا


سلمان: هاه انبسطتو؟؟


جوري: اخيررررررررررررا شفت وريف تجنن


فجر قرصت جوري: عيب


جوري: وش اللي عيب ؟؟ والله من جد البنت تجنن


فجر: طيب عيب تمدحينها عند أخوك


سلمان: هههههههههه يمه انبسطتي؟


ام سلمان: ياحليلها امها والله العظيم تنحط عالجرح يبرى


سلمان: اهم شي انبسطتي


ام سلمان: ايو والله الحمد لله


فجر: قلت لك يمه بتتونسين





داخل البيت ..


وريف: هاه يمه وش رايك فيهم؟؟


ام وريف: ماشاء الله عليهم اول ماشفت ام رفيقتك قلت ياربيه هذي متكبره وشايفه نفسها بس طلع العكس


وريف: وفجر اش رايك فيها؟؟


ام وريف تضحك : هههههه لو عندي ولد خطبتها له


وريف: هههههههههههههههههههههههههه


زيادعند الباب : احم احم ياولد


وريف قامت بتطلع غرفتها : اصبر يازياد ابطلع فوق وانت ادخل


ام وريف: تراكم اخوان ماله داعي تتغطون.... ادخل ياولدي طلعت وريف


زياداللي توه راجع من التمرين : ههههههههههه ايه اخوان بس مايجوز تكشف عندي شخبارك عمتي؟؟


ام وريف : الا يجوز انا مرضعتكم مع بعض


زياد: هاااه؟؟ مرضعتنا مع بعض؟؟


ام وريف : ايه يوم كنت صغير ياولدي صارت مشكله بين امك وابوك طلقها لمدة سنه وانا اللي رضعتك ذيك الفتره


زياد: ورا ماقلتو لنا ؟؟؟؟ ليش ساكتين؟؟


ام وريف: وليش نقول؟؟


زياداللي انفعل : الله واكبر تحرموني من اختي طول هالسنين وتقولون ليش؟ وبعدين افرضو لو تزوجتها ؟؟؟ بكره يطلعون عيالي هم عيال اختي .. ترى هالأمور مالازم ينسكت عنها


ام وريف: انا وابوك موجودين وعارفين انكم اخوان


زياد: ما احد يضمن عمره ياعمه


ام وريف :عاد هذاني قلت لك


زياد: هههههههههههه والله نكته ..إصبري ابتصل عالوالد




زياد: الو سلام يبه..


ابو زياد: هلا ياولدي هاه شخبارك؟؟ شخبار اصابتك؟


زياد: لا لا اللحين الحمد لله وان شاء الله المباراه الجايه ابلعب مع الفريق


ابو زياد: الحمد لله أجل


زياد: اقول يبه


ابو زياد: سم


زياد: اقول صدق وريف اختي من الرضاعه؟؟


ابو زيادسكت وبعد تفكير : ايه ايه عمتك رضعتك سنه كامله


زياد: يبه وليش ماقلتو لنا؟؟


ابو زياد: هذاك عرفت اللحين


زياد: طيب يبه ابسلم على اختي


ابو زياد: عندك عمتك استسمح منها


زياد: يبه هذي اختي وشلون استسمح منكم


ابو زياد: اوووه تراي مشغول وانت اشغلتني


زياد: زين زين مع السلامه




زيادالتفت على عمته : عمه ناديها لازم اشوفها


ام وريف: صاحي انت


زياد: ايه صاحي الحمد لله


ام وريف : ياولدي وشلون


زياد بدا يعصب: ياعمه احرمتوني من اختي بعمري اللي راح واللحين بتحرموني منها بقية عمري؟؟


ام وريف: ياولدي اللي يسمعك يقول ماعندك خوات .. هذي هي شادن ماشاء الله


قاطعها زياد: شادن تسمينها اخت؟؟ شادن اصلا مااحس انها كائن حي .. حتى يوم انصبت وسويت عملية الرباط الصليبي بركبتي ماكلفت على عمرها غير بكلمة سلامات .. ووريف اللي بنت عمتي كانت هي اللي تطبخ لي وتحط لي ..




شادن اللي كانت توها مبدله ملابسها وبتنزل تجلس مع وريف وعمتها سمعت اخر كلام .. معقول يازياد هذي فكرتك عني.. هذي فكرة الناس .. انا ماتحس اني كائن حي .. طلعت غرفتها وقفلت على نفسها ..




زياد: يالله ياعمه ابسلم على اختي


ام وريف : ههههههههه زين بس اصبر نقول لها


زياد: عطيني رقمها انا اكلمها


ام وريف: لاتحرجها ياوليدي..


زياد: ههههههههههه شدعوه خطيبها مو اخوها ههههههههههه




طلع زياد لغرفة شادن اللي كانت في حاله غريبه .. ليش انا مكتأبه.؟؟ مو هذا اللي انا سويته بنفسي .. مو هذا اللي قالت لي امي اسويه ..إبتعدت عن الناس لأنهم مايناسبوني ولا يناسبون طبقتي الاجتماعيه .. صديت وريف لأنها مطلقه وينخاف من صحبتها .. بس هالمطلقه طلعت افضل مني الف مره ...


قطع عليها افكارها طق الباب


شادن بعد ماتنحنحت عشان لايبان صوتها متغير : مين؟؟


زياد: انا ياشادن إفتحي لي


شادن حاولت ترسم على وجهها إبتسامه وفتحت الباب : اهليييييييييييين


زياد انسطل مو متوقع من شادن الا الرسميه وشلون صارت كذا : هلا بك .. دريتي بآخر الاخبار؟؟؟


شادن اللي حست بإستغراب اخوها : تعال أدخل وسولف على كيفك


زياد: ادخل!!!


شادن: ايه حياك


وفتحت شادن الباب لآخره ودخلت جلست على كرسي الكمبيوتر .. فيصل دخل وصار يناظر بالغرفه يووووه من كم سنه مادخلتها دخل وجلس عالكنبه اللي جنب السرير


شادن تحط يدها على خدها : وش هي آخر الأخبار؟؟


زياد اللي منذهل من تغير أخته : انا ووريف


شادن اللي ماسمعت من حوار زياد مع عمتها الا اخره وماتدري انهم صارو اخوان قالت بوناسه : انخطبتو ؟؟؟


زياد ضحك بأعلى صوته: هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه ه وش انخطبنا الله يرضى عليك؟؟؟ وريف اختي


شادن رجع وجهها الرسمي : وشلون


زياد تكلم بهدوء : يقولون اني رضعت من عمتي واحنا صغار


شادن بنفس الرسميه : ليش وامي وين؟؟


زياد اللي متردد يقول لشادن : امممممم


شادن فهمت اخوها وقالت بإبتسامه : تطمن ماراح اقول لأمي


زياد ضحك : هههههههههه عشان صارت مشكله بين امي وبين ابوي وطلقها سنه


شادن : اهااا عشان كذا ماتواطن عمتي


زياد بإستغراب : من اللي ماتواطن عمتي؟


شادن: هاا.. لا ولا شي


زياد: انا جيت ابي رقم وريف ابي اقولها تنزل


شادن : انا اروح اكلمها اللحين اخليها تجي





طلعت شادن من غرفتها وهي مستانسه انها قدرت تغير شوي من طبيعة علاقتهم هي وزياد وصار يسولف معها مثل زمان قبل تتغير عليه.. وصلت باب وريف طقت الباب


وريف اللي حاطه سماعات المايك ومشغله اغنيه مادرت عن الباب ولا سمعته .. حاولت شادن تكسر طابع الرسميه اللي بينهم وتفتح الباب بس قالت يمكن تلبس ولا شي .. لا اذا بتلبس اكيد بتقفل الباب .. خلوني افتحه ووريف طيبه ماراح تزعل لو ما اعجبها التصرف .. سمت بالله وفتحت الباب


كانت وريف جالسه عالسرير وظهرها للباب يعني ما انتهت للباب انه انفتح ورقبتها تروح يمين ويسار مع الاغنيه .. ضحكت شادن على شكلها وقربت منها وطقتها مع ظهرها .. وريف من الخرعه : واااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا. . يمه شادن خرعتيني


شادن تغير وجهها .. حقدت على نفسها يوم سوت هالحركه


وريف حست بإحراج شادن : هههههههههههههههههه بس حلو المقلب مردوده هالحركه


ابتسمت شادن بإرتياح ... وقالت لها سالفة هالرضاعه


وريف: وشهووووووووووووووو لالالالا مستحيل انزل اسلم عليه


شادن: ليش؟


وريف: استحي


شادن: تدرين لحظه اتصل عليه




زياد: هلا شدون


شادن: شادن ماتبي تنزل


زياد: عطيني اياها


شادن : طيب((وتكلم وريف)) هاك خوذيه


وريف: هلا زياد


زياد: يالله بس انزلي .. ودي اغير عن شادن شوي هههههههههههههه


وريف: ههههههههههههههههههههههههههه


زياد: ان مانزلتي ترى ابطلع أشدك من شعرك .. ولا نسيتي اني اخوك الكبير


وريف: يعني تستخدم صلاحياتك؟؟


زياد: بالضبط ههههههههههههههههه




نزلت وريف مع شادن وهي حاسه بإرتباك .. وشلون تقعد مع رجال غريب عنها..ياربييييييه فشله.. اول مادخلت عندهم زياد مقرر انه ياخذ الامور بمزح عشان لا تتفشل وريف


زياد: هلا وريف


وقام يسلم عليها .. كانت تتنافض المسكينه .. ياحرام ..اول ماقعدت


وريف: شلونك يازياد


زياد: بخير يالله قومي سوي شاهي


وريف: هااه؟


زياد: ههههههههههههههههه امزح بس ابختبرك انتي اخت اصليه ولا تايون


الكل: ههههههههههههههههههههههههههههههههههه





عبد العزيز كان فاتح الكتاب قدامه والقلم بيده وعيونه طايره قدامه


فيصل : لا ياشيخ


عبد العزيز : هاه هلا؟


فيصل: يعني قاعد تذاكر اللحين؟


عبد العزيز : وش بك؟


فيصل: لكتاب عالطاوله ولا بالجدار


عبد العزيز : هههههههههههههههههههه بروح اغير جو بالنت وارجع اذاكر


فيصل اللي حاس ان عبد العزيز متغير هالايام كله سرحان ويفكر .. تعلق بالنت اكثر من قبل .. ياربيه معقول مل من الدراسه .. هذي آخر سنه له .. ما اكون فيصل ان ماخليتك ترجع بإمتياز


فيصل: عزوز .. نص ساعه وترجع تذاكر


عبد العزيز: ترى ماني بزر انا


فيصل : بس انا بزر وابتصل على سلمان اقوله


عبد العزيز: لالا خلاص نص ساعه واذاكر


فيصل : ههههههههههههههههه




عبد العزيز


فتح ايميله وكان إحساسه صح خواطر اون لاين .. خواطر الاسبوعين الاخيره تعود يكلمها كل يوم .. ياربي ادري انه غلط.. وادري انه حرام اضحك عالبنت بس شسوي شي غصب مو بكيفي


عبد العزيز كان نكه ((خلي المستور خافي .. واكثر العالم تخافه))



اما وريف كان نكها ((احبــ ولا يجي في بالك أحد غيرك يضيف الكاف))


خلي المستور خافي .. واكثر العالم تخافه:


هاااي





وجاته الرساله التلقائيه اللي حاطتها وريف..


((انا اللحين تحت مو موجوده يمكن أتأخر اللي تبيني ضروري تتصل على جوالي .. وريف))


عبد العزيز صرخ : فييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييصل


فيصل: وش فيك.؟؟ علامك تصارخ


عبد العزيز بفرحه : عرفت إسمها


فيصل : منهي؟


عبد العزيز: خواطر


فيصل : قل قسم؟؟


عبد العزيز : وقسم بالله


فيصل : كيف؟؟


عبد العزيز : لقيتها اون لاين وكلمتها ولقيتها حاطه مسج تلقائي وشكلها ناسيه اني ما اعرف اسمها وكاتبه فيه اللي تبيني ضروري تتصل على جوالي ونقطتين وبعدين وريف


فيصل : اسمها وريف؟؟


عبد العزيز : ايه


فيصل: وعععع


عبد العزيز : وجعععع وش تبي اسمها ؟؟؟ جاسيكا؟؟


فيصل : هههههههههههههههه حلوه جاسيكا وكتاباتها بالفصحى




اليوم الأحد .. موعد مباراة فريق زياد مع الفريق المنافس لهم عالنهائي .. صلى زياد العصر ودعا من كل قلبه ((ياااااااااارب انصرنا اليوم ووفقني))


وريف وشادن اللي علاقتهم قامت تقوى بالايام الاخيره


شادن اللي متردده تسأل : امممم وريف


وريف: سمي


شادن: شخبار فجر؟؟


وريف افهمت شادن : والله كلهم بخير .. وش رايك شدون بشاورك؟؟


شادن : وشو


وريف: نرد لهم زيارتهم؟؟ احس لازم


شادن بوناسه: أيـــــــه والله لازم


وريف ((يالبى قلب اللي يحبون)) : بس امي صعبه نجرجرها معنا بهالكرسي .. تعب عليها


شادن : ولا تعب ولا شي ناخذ الشغاله معنا وهي تتكفل بها


وريف : بس امك


شادن اللي تذكرت ان امها هي سبب اللي كانت فيه: امي عندها بدال الشغاله عشره




بهالوقت دخل عليهم زياد : سلااااام


وريف+شادن: وعليكم السلام


زياد: اشوى انك صرتي اختي ادخل البيت بدون ما اتنحنح ههههههه


البنات: هههههههههههههههههههههه


وريف: اليوم مباراتكم؟؟


زياد: ااااه ايه اليوم والله خصمنا يخوف


شادن : الله يوفقك وتفوزون بعشر اهداف


زياد: ههههههههههههههههه حشى كرة سله ماعاد هي كرة قدم


وريف: هههههههههههههههههههههههه


زياد: يالله عن أذنكم ادعولي




أخذ زياد شنطته وطلع.. وريف شاورت امها بالزياره ووافقت امهم.. واتصلت على فجر يحددون موعد


وريف: هلا فجر


فجر: هلا والله


وريف: شخبارك عساك بخير؟


فجر: والله بخير وشلون اخوك الجديد ههههههههه


وريف بتحرجها : وليش تسألين ؟؟؟


فجر اللي ما كان قصدها : يهب ياوجهك ماقصدت شي


وريف: هههههههههههه بخير ادعيله عنده مباراه مهمه


فجر : اليوم؟؟


وريف: ايه .. بغيت انسى


فجر: وشو


وريف: ترى بنزوركم


فجر: وااااااااااااااااااو وناسه متى؟؟


وريف: انتو حددو اللي يناسبكم


فجر: خلاص اكلم ماما وسلوم وارد لكم خبر


وريف: زين مع السلامه




جووري اللي كانت تلعب مع سلمان اونو


جوري: هيييييييييييييييييييييييييه غلبتك للمره الاربعين بعد الميه


سلمان: يالنصابه هههههههههههههههه ((وفجأه تعقدت حواجبه وصرخ))آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآه


جوري رمت الي بيدها وصرخت : يبه وش فيك؟؟؟


سلمان يحاول يبتسم : لالا مافيني شي بس آآآه


جوري ارتاعت راحت تنادي فجر اللي جالسه تتفرج عالمباراه من الطفش


جوري ببكاء: فجرررررررررررررررررررر فجررررررررررررر الحقيني


فجر: وش فيك ؟؟؟؟


جوري تشاهق : بابا ... بابا بيروح






====




انـــــــــــــــــتهــــــــــــى البارت


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 3
قديم(ـة) 25-07-2008, 07:08 AM
*ش*و*ق* *ش*و*ق* غير متصل
عضو موقوف من الإداره
 
الافتراضي رد: لاقلت أحبك إسكتي وإحضنيني


كمليها بليز


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 4
قديم(ـة) 25-07-2008, 07:09 AM
صورة ற!s$ ДŁƠσ الرمزية
ற!s$ ДŁƠσ ற!s$ ДŁƠσ غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: لاقلت أحبك إسكتي وإحضنيني


اممممممممممم ابغى تفااااااااعل رجاااااااء علشان انزل باقي الأجزااااااااااااء

يلااااااااا تفااااااااااااااعلوا تفااااااااااااااااااااعلوا معــــــــــــــــي حبايبي


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 5
قديم(ـة) 25-07-2008, 07:09 AM
صورة َفٍلسَِفٍة جَرٍحِ الرمزية
َفٍلسَِفٍة جَرٍحِ َفٍلسَِفٍة جَرٍحِ غير متصل
©؛°¨غرامي نشيط¨°؛©
 
الافتراضي رد: لاقلت أحبك إسكتي وإحضنيني


هااااااااااااااااااااااي ااااا ت خيتو

شكلها الرواية حلوة

انا هاليومين أن شاء الله بخلص روايتي عندما أعلنت حبك و بجي اقراها

ثنكس على النقل


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 6
قديم(ـة) 25-07-2008, 07:11 AM
صورة ற!s$ ДŁƠσ الرمزية
ற!s$ ДŁƠσ ற!s$ ДŁƠσ غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: لاقلت أحبك إسكتي وإحضنيني


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها *ش*و*ق* مشاهدة المشاركة
كمليها بليز
هههههههههه طيب قريتيهاااااااا..

مستعجله..

بس لمااااااا راااااح ألقى تفااااااعل انزل كذا باااااااارت


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 7
قديم(ـة) 25-07-2008, 07:28 AM
صورة انا والقمر جيران الرمزية
انا والقمر جيران انا والقمر جيران غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: لاقلت أحبك إسكتي وإحضنيني


يسلمووو
وياليت اتكملينها
بليييييييييز


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 8
قديم(ـة) 25-07-2008, 07:52 AM
صورة ற!s$ ДŁƠσ الرمزية
ற!s$ ДŁƠσ ற!s$ ДŁƠσ غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: لاقلت أحبك إسكتي وإحضنيني


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها انا والقمر جيران مشاهدة المشاركة
يسلمووو
وياليت اتكملينها
بليييييييييز
طيب راح انزل ثاااانــــــــي علشااااااان الحماااااااااس..

ومشكوره على تفاعلك..


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 9
قديم(ـة) 25-07-2008, 07:57 AM
صورة ற!s$ ДŁƠσ الرمزية
ற!s$ ДŁƠσ ற!s$ ДŁƠσ غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: لاقلت أحبك إسكتي وإحضنيني


فجر عرفت انه سلمان راحت تركض لأخوها اللي كان وجهه لونه متغير اللحين وشلون نقدر نوديه المستشفى .. ياليتك ياسلمان جايب لنا سواق ..
اخذت جوالها واتصلت على وريف
وريف: هلا والله
فجر: الحقينا ااااااااااااه سلمان بيروح مثل ابوي
وريف تخرعت : سلمان ((هنا التفت شادن)) وش فيه؟؟
فجر: ما ادري ماسك قلبه ومايقدر يتحرك
وريف: اوكي اللحين يجي السواق
فجر: يدل البيت؟؟
وريف: لا انا ادله بجيكم اللحين

قفلت وريف وراحت تركض وشادن وراها : اش فييييييييييك
وريف التفت : شادن سلمان طايح عليهم وماعندهم احد يوديه المستشفى تروحين معي مع السواق
شادن دمعت عيونها : طيب
راحو بسرعه البسو عباياتهم فوق البجايم وراحو ركض للسواق اللي كان نايم
شادن تبكي : محمد ... محمــــــــــــــــــــــــــــــــــــد
محمد من داخل الغرفه : هاااااااااااه اس فيه مدام
وريف رجفت الباب برجلها : قوووم لا قسما بالله عالمطار اللحين
قام محمد وحالته حاله وفتح الباب : اس فيه؟؟؟
وريف: شغل السياره بسرعه
محمد بعبط : بس انا سواق مال مدام ام زياد
شادن اللي قربت تبي تضربه : انت بتتحرك اللحين ولا وربي اخليك عالمقبره
راح محمد زعلان ويتكلم بالاندنوسي وشغل الكامري ومشو وكانت تدله وريف يوم وصلو لبيت فجر شافت فجر وامها واقفين عند الباب بعباياتهم
نزلو البنات وقالت وريف : محمد ادخل داخل شيل الرجال
دخل محمد ولقى سلمان طايح وجوري حاضنته وتصرخ .. محمد اخذ سلمان وحطه بالمرتبه اللي ورا ..
فجر : يمه انتي إركبي مع سلمان وأنا ابلحقكم مع البنات
امها بدون شعور راحت ركبت مع السواق وحركو على المستشفى
فجر راحت تركض داخل البيت وجوري واقفه بالشارع تناظر بالكامري لين اختفت اخر الشارع واقفه ببجامتها تبكي .. وشادن ووريف مو عارفين وش ناويه فجر عليه مادرو الا فجر نازله معها مفاتيح
وريف: وش هذا ؟؟
فجر تبكي: مفاتيح سيارة سلمان
وريف: انهبلتي انتي؟
فجر: اللي تبي تروح معي تروح
وريف: الناس وش بيقولون ؟؟؟
فجر: الناس مو مرجعين أخوي لا راح مني
وريف تتكلم بعقلانيه : يعني انتي لا لحقتيه الحين بترجعينه؟؟؟
فجر وهي ميته من الصياح : اقل شي اعيش لحظاته الاخيره وركبت السياره وشغلتها
جوري ركبت قدام وشادن ووريف اللي مو عاجبتها تصرف فجر ركبت ورا
فجر طلعت محترفه بالسواقه شغلت السياره وشادن اتصلت على محمد عشان تعرف هم في أي مستشفى
ومن حسن حظ فجر السياره مظلله ماعدا القزازه الاماميه ولا صادفتهم ولا نقطة تفتيش فجر كانت طايره وشادن ووريف ميتين رعب وصلو المستشفى نزلو البنات من السياره وراحو يركضون وكل اللي شافو الموقف مو مصدقين ان البنات هم الي ساقو لسياره .. دخلو البنات المستشفى ركض وشافو امهم عالكرسي تبكي
شادن تبكي: خاله طمنينا ؟؟
ام سلمان اللي ماتقدر تتكلم مرتفع عندها الضغط : مــ ــا أددرررري
فجر: يمه تكفين لايصير فيك شي طلبتك يمه طلبتك
وريف: فجر هدي نفسك
ام سلمان: هذا هو الدكتور
وريف : دكتور بشرنا؟؟
الدكتور: انتو اهل المريض؟؟
وريف: ايه نعم
الدكتور : مامعكم رجال نكلمه
فجر: لييييييييييييش مانسد الفراغ حنا تكلم وش فيه ابوي؟؟
الدكتور : والله عنده انسداد بالشريان ولازم عمليه
جوري قلبت المستشفى بصراخها : داااااااااايم يمسك قلبه وهو يلعب معاي..آآآآآآآآآآآه بيموت بابا بيموووووووووووت
شادن حضنت جوري تهديها
ام سلمان ودها تهدي بنتها بس تبي من يهديها
وريف كانت اكثر وحده متماسكه .. فجر كانت مو قادره توقف تسندت على وريف
وريف: طيب وش السواه اللحين؟
الدكتور : لازم نسوي له عمليه حالا
وريف : سووها طيب
فجر : لا لحظه أتصل على عبد العزيز
الدكتور : الحاله ماتحتمل التأخير
وريف: انهبلتي انتي؟؟راح ينشغل وهو عنده دراسه
فجر :هو تخصصه طب وأبسأله
الدكتور: معاكم ربع ساعه قررو وقولو لنا قراركم
وريف: بينشغل عبد العزيز على سلمان حرام
فجر: لا بقوله اخو صديقتي؟؟
وريف: بيعرف من صوتك الباكي انك كذابه
فجر: اجل انتي كلميه
وريف: وشهوووو
فجر : صدقيني ماراح يلاحظ الصوت متغير كلميه انتي الوحيده اللي صوتك عادي
وريف عشان خاطر صديقتها استسلمت للموضوع ورفعت جوال فجر بعد ما اتصلت على عبد العزيز
عبد العزيز استغرب اتصال فجر كانت الساعه عندهم الفجر: هلا والله فجوره مابغيتي تنورين الجوال
وريف وجهها أشاكل الوان : هلا بك اسمع انا مستعجله .. اخو صديقتي صار له انسداد بالشريان وش تنصحهم فيه؟؟؟
عبد العزيز شك: اخو صديقتك؟؟
وريف خافت يكشفها : ايه وقسم بالله انه اخو صديقتي
عبد العزيز بعد الحلف صدق: خليهم يسوون له عمليه عند الدكتور رامز .. اللحين ارسل لك رقمه هو سعودي بس محترف بهالعمليات يقولون له انهم من طرفي وهو مابيقصر معهم بالسعر
وريف : طيب شكرا
وقفلت بوجهه
فجر: هاه بشري
وريف: يقول اللحين بيرسل رقم الدكتور رامز صاحبه ونقوله اننا من طرف عبد العزيز
بهاللحظه وصل لهم الرقم اتصلت وريف لأنها هي الوحيده اللي متماسكه
رامز : الو نعم
وريف: السلام عليكم دكتور رامز
رامز : نعم؟
وريف: دكتور حنا من طرف عبد العزيز عبد الله الــ.....
رامز : اهلا
وريف: اخو عبد العزيز الكبير صار له انسداد بالشريان وعبد العزيز نصحنا نسوي العمليه عندك
رامز عرفهم وطلع على طول من الغرفه وقفل الجوال
يناظر فيهم : انا الدكتور رامز
وريف : هذا انت اللي قبل شوي
الدكتور: ايه نعم
فجر: يالله باشر العمليه وش تنتظر







بدا الدكتور رامز بالعمليه .. فجر حاضنه وريف وتبكي عند باب غرفة العلميات .. جوري مقطعه نفسها من الصياح وشادن حاضنتها تهديها .. ام سلمان من الخرعه على ولدها رجولها تصلبت قعدوها على الكرسي اللي جنبهم تبكي وتدعي الله .. شادن راحمه حالة البنات وامهم وخايفه على سلمان اللي بدت تحس انه غالي عندها.. وريف كانت مرتعبه من داخلها بس تتظاهر بالقوه عشان لاينهارون البنات
محمد كان برا اتصلت عليه ام زياد
ام زياد: محمد يالله تعال انا خلصت
محمد: مدام انا في مستشفى
ام زياد: مستشفى؟؟ ليش؟
محمد: عشان مدام وريف قول روح
ام زياد بصراخ: ياحيوان انت تشتغل عندي ولا عندي وريف تعال بسرعه
قفلت ام زياد وناظرت بالساعه كانت 12ونص بالليل واتصلت على زياد..
زياد اللي كان مع اصحابه يحتفلون بالفوز بالكاس وصراخ ورقص وبعد شوي عندهم مقابله بالقناه الرياضيه لايف
زياد: هلا هلا يمه
ام زياد: شفت الحقيره الخايسه رايحه تسربت بآخر الليوله مع السواق
زياد: يمه شسالفه
ام زياد: بنت عمتك الخايسه طالعه برا البيت مع السواق
زياد: طيب انا اللحين اتصل لها

قفل زياد من امه وهو معصب منها وشلون تخرب عليه فرحته عشان وريف طلعت طيب يمكن محتاجه تطلع
وريف تحاول تتماسك: هلا زياد بشر وش النتيجه؟
زياد يمثل زعلان: افااا حتى ماتابعتي المباراه .. ابشرك فزنا وانا سجلت هدف الفوز
وريف صوتها مبحوح: من جد؟ الف مبروك
زياد: للله يبارك بك .. الا انتي وينك امي تبي السواق وقال انه معك
وريف ماقدرت تتحمل جلست تبكي
زياد: وريف ردي علي وش فيك؟؟؟
وريف بين شهقاتها : الحقنا يازياد حنا بالمستشفى
زياد: بالمـــــــــــــســـــــــــــــــــتــــــــــــ ـــــــشـــــــــــــــفـــــــــــــــــــــى!!!
وريف : ايه اخو صديقتي طاح عليهم ووديناه المستشفى ويسوون له عمليه اللحين وللحين ماطلع من الساعه 9
زياد: اوكي انا اللحين جايكم تطمنو

قفل زياد وراح لرئيس النادي
زياد: ياطويل العمر ابيك تسمح لي ابعتذر عن المقابله
رئيس النادي : مايصير يازياد انت صاحب الهدف
زياد: يا طويل العمر اهلي بالمستشفى
رئيس النادي: اجل تفضل الله يشفيهم
زياد: ان شاء الله
وطلع يركض من مقر القناه ركب سيارته وطيران عالمستشفى كانت الشوارع زحمه وهذي عادة الرياض لا واليوم بعد بزياده اغلبها سيارات تشجيع .. زياد خاف أحد يعرفه ويتأخر زود دق اللطمه وواصل طريقه للمستشفى.. اول مادخل راح لغرفة العمليات شاف حريم واقفين
زياد: سلام عليكم
وريف: وعليكم السلام .. زياد عملية انسداد الشريان كم تاخذ ساعه
زياد: والله ما ادري((يبي يطمنهم)) بس مدامها عملية قلب أكيد تطول
جوري :بابا بيعيش؟؟
زياد شاف جوري رحم حالتها المبهذله صح انها مو كبيره بس عيب تقعد بلا عبايه قدامه وقال لها وهو صاد: ان شاء الله انه بيعيش
أخذ وريف وصدو بعيد : اقول لبسوها عبايه ولا عطوها طرحه حرام تقعد كذا قدام الرجال
وريف: حتى حنا جايين ببيجامات .. هذا مو اخوهم وبس .. هذا يسمونه ابوهم يارب يخليه لهم هو اللي مربيهم ادعيله يا زياد
زياد: وانتي .. ترى صعبه تجين بلحالك بعد
وريف: لا ماجيت بلحالي شادن معي
زياد: شادن !!!!!!!!!!!!
وريف: ايه ماقصرت
ابتسم زياد وكبرت بعينه شادن : الله يعطيها العافيه

بهاللحظه انفتح باب غرفة العمليات وطلع الدكتور ومعاه واحد من الممرضين ..
جوري تمسكت في جاكيت الدكتور وهي تبكي : بابا مات؟؟؟
الدكتور تفشل منها لانها كانت قريبه وانحرج ولا رد
زياد حس انه لازم يتكلم مسك جوري مع كتوفها ورجعها على ورا :بشر يادكتور؟؟
دكتور رامز: الحمد لله نجحت العمليه
جوري شهقت من الفرحه وفجر حضنتها وهي تهمهم : الحمد لله
ام سلمان اللي رجولها متصلبه ماقدرت تجيهم سمعت كلام الدكتور وبكت من الفرحه : الحمد لله
شادن مسحت دموعها وهي فرحانه وراحت لأم سلمان تبشرها
وريف جات لفجر تتحمد لها بسلامة اخوها
الدكتور رامز : بس لازم مايتعرض لأي اخبار شينه أو إجهاد بالعمل أو زعل
جوري : والله ما احد يزعله ولا يروح العمل
الدكتور ابتسم لها وراح
زياد عصب التفت عليها وقال بهدوء: يا اختي وين عباتك؟؟
جوري تفشلت تذكرت كل اللي كانت تسويه يووووووووووه فشيله انا مو صغيره انا ثاني ثانوي فشـــــــــــــــــــله.. ودفنت وجهها بعباية فجر
فجر قررت تكلم نيابه عنها : والله حنا اختصبنا يوم طاح علينا وطلعنا وحنا مو عارفين شنسوي
زياد نزل عيونه بالارض احترام : اوكي الدكتور يقول مالازم يتعرض لاي تعب او زعل .((وسكت ثم كمل)) انتو عندكم أخوان؟؟
فجر: لا اخوي الثاني مسافر برا يدرس
زياد: اجل يالله ارجعكم البيت
جوري: لاااااااااااا ابي عند سلمان
شادن اللي واقفه جنبهم : جوري حبيتي سلمان نايم وماراح يخليكم الدكتور تدخلون عنده قبل بكره
فجر: ايه صح ويالله نرجع البيت نرتاح شوفي ماما تعبانه خليها ترتاح روعتيها بصياحك
زياد يكلم شادن : اوكي انتظركم بالسياره صح انها صغيره بس تكفي ان شاء الله
فجر: لا حنا معنا سيارتنا
شادن: مهبوله؟؟؟ قولي الاولى سلمكم ربي من نقاط التفتيش مو كل مره تسلم الجره((وتلتفت لزياد)) تخيل تبي تسوق السياره وترجع
زياد: عطوني مفاتيحها اوديكم وارجع آخذها
فجر عطت المفاتيح لشادن عشان تعطيها زياد.. أخذها زياد وتحرك على سيارته شغلها وشغل المكيف عشان يمديها تبرد قبل يجون
ام سلمان مو قادره توقف نادت فجر وحده من الممرضات وقالت لها : نبي كرسي متحرك نودي ماما للسياره
الممرضه : سنو هادا سستر هادا ممنوع
فجر دورت شنطتها مالقتها طلبت من البنات 10 ريال وعطتها السستر عشان تودي امها ولما وصلوها السياره حاولو يركبون امهم ورا بس ماقدرو عشانها ثقيله
نزل زياد: لالا ركبوها قدام عشان ماتتضايق بالقعده
وقعدو يعافرون فيها البنات ..هو صعب يتدخل لأنها حرمه غريبه عليه ايلين ركبوها السياره
فجر بعد ماركبت امها وبدون شعور : يمه سوي ريجيم
امها اللي كانت شايله هم ولدها بس ضحكت من كلمة بنتها: شلتك ببطني تسع شهور
زياد كاتم ضحكته وركب
وركبو البنات ورا فوق بعض وقامت وريف توصف له البيت لين نزلهم
زياد: وريف .. شادن .. انت خلوكم داخل ابروح اجيب السياره لثانيه وآخذكم
شادن: اوكي

قفل زياد وراح لرئيس النادي
زياد: ياطويل العمر ابيك تسمح لي ابعتذر عن المقابله
رئيس النادي : مايصير يازياد انت صاحب الهدف
زياد: يا طويل العمر اهلي بالمستشفى
رئيس النادي: اجل تفضل الله يشفيهم
زياد: ان شاء الله
وطلع يركض من مقر القناه ركب سيارته وطيران عالمستشفى كانت الشوارع زحمه وهذي عادة الرياض لا واليوم بعد بزياده اغلبها سيارات تشجيع .. زياد خاف أحد يعرفه ويتأخر زود دق اللطمه وواصل طريقه للمستشفى.. اول مادخل راح لغرفة العمليات شاف حريم واقفين
زياد: سلام عليكم
وريف: وعليكم السلام .. زياد عملية انسداد الشريان كم تاخذ ساعه
زياد: والله ما ادري((يبي يطمنهم)) بس مدامها عملية قلب أكيد تطول
جوري :بابا بيعيش؟؟
زياد شاف جوري رحم حالتها المبهذله صح انها مو كبيره بس عيب تقعد بلا عبايه قدامه وقال لها وهو صاد: ان شاء الله انه بيعيش
أخذ وريف وصدو بعيد : اقول لبسوها عبايه ولا عطوها طرحه حرام تقعد كذا قدام الرجال
وريف: حتى حنا جايين ببيجامات .. هذا مو اخوهم وبس .. هذا يسمونه ابوهم يارب يخليه لهم هو اللي مربيهم ادعيله يا زياد
زياد: وانتي .. ترى صعبه تجين بلحالك بعد
وريف: لا ماجيت بلحالي شادن معي
زياد: شادن !!!!!!!!!!!!
وريف: ايه ماقصرت
ابتسم زياد وكبرت بعينه شادن : الله يعطيها العافيه

بهاللحظه انفتح باب غرفة العمليات وطلع الدكتور ومعاه واحد من الممرضين ..
جوري تمسكت في جاكيت الدكتور وهي تبكي : بابا مات؟؟؟
الدكتور تفشل منها لانها كانت قريبه وانحرج ولا رد
زياد حس انه لازم يتكلم مسك جوري مع كتوفها ورجعها على ورا :بشر يادكتور؟؟
دكتور رامز: الحمد لله نجحت العمليه
جوري شهقت من الفرحه وفجر حضنتها وهي تهمهم : الحمد لله
ام سلمان اللي رجولها متصلبه ماقدرت تجيهم سمعت كلام الدكتور وبكت من الفرحه : الحمد لله
شادن مسحت دموعها وهي فرحانه وراحت لأم سلمان تبشرها
وريف جات لفجر تتحمد لها بسلامة اخوها
الدكتور رامز : بس لازم مايتعرض لأي اخبار شينه أو إجهاد بالعمل أو زعل
جوري : والله ما احد يزعله ولا يروح العمل
الدكتور ابتسم لها وراح
زياد عصب التفت عليها وقال بهدوء: يا اختي وين عباتك؟؟
جوري تفشلت تذكرت كل اللي كانت تسويه يووووووووووه فشيله انا مو صغيره انا ثاني ثانوي فشـــــــــــــــــــله.. ودفنت وجهها بعباية فجر
فجر قررت تكلم نيابه عنها : والله حنا اختصبنا يوم طاح علينا وطلعنا وحنا مو عارفين شنسوي
زياد نزل عيونه بالارض احترام : اوكي الدكتور يقول مالازم يتعرض لاي تعب او زعل .((وسكت ثم كمل)) انتو عندكم أخوان؟؟
فجر: لا اخوي الثاني مسافر برا يدرس
زياد: اجل يالله ارجعكم البيت
جوري: لاااااااااااا ابي عند سلمان
شادن اللي واقفه جنبهم : جوري حبيتي سلمان نايم وماراح يخليكم الدكتور تدخلون عنده قبل بكره
فجر: ايه صح ويالله نرجع البيت نرتاح شوفي ماما تعبانه خليها ترتاح روعتيها بصياحك
زياد يكلم شادن : اوكي انتظركم بالسياره صح انها صغيره بس تكفي ان شاء الله
فجر: لا حنا معنا سيارتنا
شادن: مهبوله؟؟؟ قولي الاولى سلمكم ربي من نقاط التفتيش مو كل مره تسلم الجره((وتلتفت لزياد)) تخيل تبي تسوق السياره وترجع
زياد: عطوني مفاتيحها اوديكم وارجع آخذها
فجر عطت المفاتيح لشادن عشان تعطيها زياد.. أخذها زياد وتحرك على سيارته شغلها وشغل المكيف عشان يمديها تبرد قبل يجون
ام سلمان مو قادره توقف نادت فجر وحده من الممرضات وقالت لها : نبي كرسي متحرك نودي ماما للسياره
الممرضه : سنو هادا سستر هادا ممنوع
فجر دورت شنطتها مالقتها طلبت من البنات 10 ريال وعطتها السستر عشان تودي امها ولما وصلوها السياره حاولو يركبون امهم ورا بس ماقدرو عشانها ثقيله
نزل زياد: لالا ركبوها قدام عشان ماتتضايق بالقعده
وقعدو يعافرون فيها البنات ..هو صعب يتدخل لأنها حرمه غريبه عليه ايلين ركبوها السياره
فجر بعد ماركبت امها وبدون شعور : يمه سوي ريجيم
امها اللي كانت شايله هم ولدها بس ضحكت من كلمة بنتها: شلتك ببطني تسع شهور
زياد كاتم ضحكته وركب
وركبو البنات ورا فوق بعض وقامت وريف توصف له البيت لين نزلهم
زياد: وريف .. شادن .. انت خلوكم داخل ابروح اجيب السياره لثانيه وآخذكم
شادن: اوكي


قفل زياد وراح لرئيس النادي
زياد: ياطويل العمر ابيك تسمح لي ابعتذر عن المقابله
رئيس النادي : مايصير يازياد انت صاحب الهدف
زياد: يا طويل العمر اهلي بالمستشفى
رئيس النادي: اجل تفضل الله يشفيهم
زياد: ان شاء الله
وطلع يركض من مقر القناه ركب سيارته وطيران عالمستشفى كانت الشوارع زحمه وهذي عادة الرياض لا واليوم بعد بزياده اغلبها سيارات تشجيع .. زياد خاف أحد يعرفه ويتأخر زود دق اللطمه وواصل طريقه للمستشفى.. اول مادخل راح لغرفة العمليات شاف حريم واقفين
زياد: سلام عليكم
وريف: وعليكم السلام .. زياد عملية انسداد الشريان كم تاخذ ساعه
زياد: والله ما ادري((يبي يطمنهم)) بس مدامها عملية قلب أكيد تطول
جوري :بابا بيعيش؟؟
زياد شاف جوري رحم حالتها المبهذله صح انها مو كبيره بس عيب تقعد بلا عبايه قدامه وقال لها وهو صاد: ان شاء الله انه بيعيش
أخذ وريف وصدو بعيد : اقول لبسوها عبايه ولا عطوها طرحه حرام تقعد كذا قدام الرجال
وريف: حتى حنا جايين ببيجامات .. هذا مو اخوهم وبس .. هذا يسمونه ابوهم يارب يخليه لهم هو اللي مربيهم ادعيله يا زياد
زياد: وانتي .. ترى صعبه تجين بلحالك بعد
وريف: لا ماجيت بلحالي شادن معي
زياد: شادن !!!!!!!!!!!!
وريف: ايه ماقصرت
ابتسم زياد وكبرت بعينه شادن : الله يعطيها العافيه

بهاللحظه انفتح باب غرفة العمليات وطلع الدكتور ومعاه واحد من الممرضين ..
جوري تمسكت في جاكيت الدكتور وهي تبكي : بابا مات؟؟؟
الدكتور تفشل منها لانها كانت قريبه وانحرج ولا رد
زياد حس انه لازم يتكلم مسك جوري مع كتوفها ورجعها على ورا :بشر يادكتور؟؟
دكتور رامز: الحمد لله نجحت العمليه
جوري شهقت من الفرحه وفجر حضنتها وهي تهمهم : الحمد لله
ام سلمان اللي رجولها متصلبه ماقدرت تجيهم سمعت كلام الدكتور وبكت من الفرحه : الحمد لله
شادن مسحت دموعها وهي فرحانه وراحت لأم سلمان تبشرها
وريف جات لفجر تتحمد لها بسلامة اخوها
الدكتور رامز : بس لازم مايتعرض لأي اخبار شينه أو إجهاد بالعمل أو زعل
جوري : والله ما احد يزعله ولا يروح العمل
الدكتور ابتسم لها وراح
زياد عصب التفت عليها وقال بهدوء: يا اختي وين عباتك؟؟
جوري تفشلت تذكرت كل اللي كانت تسويه يووووووووووه فشيله انا مو صغيره انا ثاني ثانوي فشـــــــــــــــــــله.. ودفنت وجهها بعباية فجر
فجر قررت تكلم نيابه عنها : والله حنا اختصبنا يوم طاح علينا وطلعنا وحنا مو عارفين شنسوي



الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 10
قديم(ـة) 25-07-2008, 07:58 AM
صورة ற!s$ ДŁƠσ الرمزية
ற!s$ ДŁƠσ ற!s$ ДŁƠσ غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: لاقلت أحبك إسكتي وإحضنيني


زياد نزل عيونه بالارض احترام : اوكي الدكتور يقول مالازم يتعرض لاي تعب او زعل .((وسكت ثم كمل)) انتو عندكم أخوان؟؟
فجر: لا اخوي الثاني مسافر برا يدرس
زياد: اجل يالله ارجعكم البيت
جوري: لاااااااااااا ابي عند سلمان
شادن اللي واقفه جنبهم : جوري حبيتي سلمان نايم وماراح يخليكم الدكتور تدخلون عنده قبل بكره
فجر: ايه صح ويالله نرجع البيت نرتاح شوفي ماما تعبانه خليها ترتاح روعتيها بصياحك
زياد يكلم شادن : اوكي انتظركم بالسياره صح انها صغيره بس تكفي ان شاء الله
فجر: لا حنا معنا سيارتنا
شادن: مهبوله؟؟؟ قولي الاولى سلمكم ربي من نقاط التفتيش مو كل مره تسلم الجره((وتلتفت لزياد)) تخيل تبي تسوق السياره وترجع
زياد: عطوني مفاتيحها اوديكم وارجع آخذها
فجر عطت المفاتيح لشادن عشان تعطيها زياد.. أخذها زياد وتحرك على سيارته شغلها وشغل المكيف عشان يمديها تبرد قبل يجون
ام سلمان مو قادره توقف نادت فجر وحده من الممرضات وقالت لها : نبي كرسي متحرك نودي ماما للسياره
الممرضه : سنو هادا سستر هادا ممنوع
فجر دورت شنطتها مالقتها طلبت من البنات 10 ريال وعطتها السستر عشان تودي امها ولما وصلوها السياره حاولو يركبون امهم ورا بس ماقدرو عشانها ثقيله
نزل زياد: لالا ركبوها قدام عشان ماتتضايق بالقعده
وقعدو يعافرون فيها البنات ..هو صعب يتدخل لأنها حرمه غريبه عليه ايلين ركبوها السياره
فجر بعد ماركبت امها وبدون شعور : يمه سوي ريجيم
امها اللي كانت شايله هم ولدها بس ضحكت من كلمة بنتها: شلتك ببطني تسع شهور
زياد كاتم ضحكته وركب
وركبو البنات ورا فوق بعض وقامت وريف توصف له البيت لين نزلهم
زياد: وريف .. شادن .. انت خلوكم داخل ابروح اجيب السياره لثانيه وآخذكم
شادن: اوكي


أخذ زياد تاكسي ويوم وصل مواقف المستشفى مو عارف السياره ولا شكلها ولا لونها ولا حتى لوحتها
طلع جواله واتصل على وريف
وريف: هاه نطلع
زياد: وريف وش سيارة صديقتك؟
وريف ضحكت تذكرت يوم فجر ساقتها: همر
زياد يتلفت حوله : الهمر البحري؟؟؟
وريف : ايه بالضبط
زياد كان قريب من السياره وشاف اللوحه: احلىىىىىىىىىى
وريف: وشهو
زياد: اللوحه هـ م ر 777
وريف: ههههههههههههه تميز يابوي
زياد فتح السياره وقبل يركب شاف محل السواق شنطة بنت وخر الشنطه وركبها وحرك .. وصل لبيت ام سلمان اتصل على زياد:هلا شدون اطلعو يالله
شادن: زين اللحين نطلع
ام سلمان: اسمحولي غربلتكم معي بآخر هالليوله
شادن: لا اشدعوه ياخالتي اهم شي سلامة سلمان
فجر قربت من وريف: اسمحيلي ياقلبي تعبناك
وريف ابتسمت: تعبك راحه يالله سلام
وسلمو على بعض وطلعو لـزياد
وريف بعد ماركبت ورا: اسمحلنا يا زياد روعناك
زياد: اشدعوه انتو خواتي .. وهم مساكين ماعندهم احد
وريف : ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
شادن عرفت تفكير وريف: ههههههههههههههههههههه
زياد: خير؟؟ قلت شي غلط؟؟
وريف: لالا سلامتك بس تتوقع من ودانا المستشفى؟
زياد: من؟
وريف: فجر
زياد: لا للحين ما أذن الفجر
وريف: هههههههههههههههههههههههههههههههههههههاااي حلوه
زياد: وشو
وريف للحين تضحك ...قالت شادن: فجر البنت اللي معها المفاتيح
زياد: اها اسمها فجـ وشهوووووووو هي اللي جابتكم؟؟
وريف: أيــــــــه هههههههه ركبت السياره وشغلتها ويالله لحقناها
زياد:مهبوله هي ....؟؟ ليش تسوق اشوى اللي ماصار لكم شي
شادن: لا سواقتها ممتازه بس كانت مسرعه
وريف: تلومونها ؟؟؟ هذا ابوهم اللي مربيهم تخيلي كان يشتغل ويدرس من الابتدائي عشان يصرف عليهم .. تخيلي انه بالليله الوحده يقوم مره او مرتين يتطمن عليهم
شادن ابتسامتها من تحت الغطا توصف حالها .. ماشاء الله عليه والله رجال
زياد: ماشاء الله عليها والله انها كفو ما اهتمت بكلام الناس ولحقت اخوها.. شوفي بكره اكيد راحه من المدرب انا بوديهم المستشفى بس وحده منكم تكون معي لزوم المحرم
وريف: انا بروح يكفي تعبنا شادن معنا ..
شادن نفسها تروح بس بأي صفه!!!
زياد: خلاص اللحين تنامين والساعه 9 تقومين نوديهم مايصير ياخذون تكاسي وهم بس بنات
رجعو البنات للبيت ووريف كانت بنص الصاله اتصلت لفجر تخبرها انهم بيمرونهم الساعه 9 موعد الزياره
فجر: والله اني متفشله منكم
وريف: اشدعوه لو احنا كان سويتو معنا اكثر من ((وفجأه سكتت))
وماسمعت فجر الا صوت صفعه وبعدها انقفل الجوال
وريف ماسكه خدها وتناظر بزوجة خالها : وش تبين اللحين
ام زياد: وربي ان ما اعتدلتي يالصايعه يالحقيره لأطردك للشارع اللي لميتكم منه
وريف : ماني صايعه انا كنت مع زياد
ام زياد: وتقولينها بعد ياقليلة الادب ((ومسكتها مع شعرها)) خربتي ولدي يالخربانه
وريف: ولدك ياهانم اخوي بالرضاعه اذا ماتدرين
ام زياد تنحت باللي تسمعه..وريف استغلت سكوتها وكملت: ولا وين تدرين وانتي يامسافره ياطالعه
ام زياد كان ردها بتفله((وانتو بكرامه)) على وجه وريف اللي طلعت راحت تركض لغرفتها .. والله اني استحملت عشانك يمه .. والله اني صبرت عشان لا أكدرك يايمه .. متى نطلع من هنا ونفتك آآآآآآآآآه ياقلبي..
فتحت الوورد وكتبت..
((لصوت الأنين مكانا مميزا في أذني ..
لمنظر الدم النازف ..روعة في عيني ..

...حاولت تكتب بس اصابيعها ما طاعت .. اففففففف قفلت الصفحه بعصبيه ولا حفظت الكلام وشبكت الماسنجر

عبد العزيز فاتح الماسنجر له يوم وعليها ماشافها .. كان فاتح الماسنجر وقاعد عالكنبه يذاكر ..وفجـأه سمع صوت تنبيه دخول احد ناظر لقاها حاطه نكها ((تــــــــــــــــــــــــــعــــــــــــــــــبـ ــ ـــــــــــــــــــــــــــــــــــت))
هو كان نكه ((يارب وفقني بدراستي ورجعني ديرتي بالسلامه))
يارب وفقني بدراستي ورجعني ديرتي بالسلامه:
سلام
تــــــــــــــــــــــــــعــــــــــــــــــبـــ ـــــــــــــــــــــــــــــــــــت:
هلا
يارب وفقني بدراستي ورجعني ديرتي بالسلامه:
عسى ماشر وش فيك خواطر؟
تــــــــــــــــــــــــــعــــــــــــــــــبـــ ـــــــــــــــــــــــــــــــــــت :
والله تعباااااااااانه والله تعباااااااانه
((عبد العزيز إعتدل في جلسته .. عسى ماشر؟؟؟))
تــــــــــــــــــــــــــعــــــــــــــــــبـــ ـــــــــــــــــــــــــــــــــــت:
كله منها الحقيره مرة خالي انا صار لي اربع سنين اتعذب واشوف الذل والهوان بس ساكته مو لأني خايفه .. بس عشان امي ساكته ما ابيها تحس إني متعذبه.
يارب وفقني بدراستي ورجعني ديرتي بالسلامه:
يعني مرة خالك ساكنه معكم؟
تــــــــــــــــــــــــــعــــــــــــــــــبـــ ـــــــــــــــــــــــــــــــــــت:
لا حنا ساكنين معها من يوم تطلقت ابوي توفي بجلطه دماغيه وامي من فقد ابوي ومصيبة طلاقي انشلت وطردنا صاحب العماره وسكنا عند خالي عن الشوارع
يارب وفقني بدراستي ورجعني ديرتي بالسلامه:
وخالك ساكت على اللي تسويه زوجته؟؟
تــــــــــــــــــــــــــعــــــــــــــــــبـــ ـــــــــــــــــــــــــــــــــــت:
لا مايدري عن هاللي يصير .. قدامه تصير طيبه حسبي الله عليها حسبي الله عليها يااااااااااااارب انتقم منها يارب
يارب وفقني بدراستي ورجعني ديرتي بالسلامه:
ماعندك أخوان؟؟
تــــــــــــــــــــــــــعــــــــــــــــــبـــ ـــــــــــــــــــــــــــــــــــت:
لا انا وحيدة امي وأبوي .. ابوي راح من اربع سنين وامي اللي باقيه لي
((عبد العزيز مو مصدق انه يكلم خواطر))
يارب وفقني بدراستي ورجعني ديرتي بالسلامه:
طيب وماتزوجتي؟
تــــــــــــــــــــــــــعــــــــــــــــــبـــ ـــــــــــــــــــــــــــــــــــت:
اصلا من يبي وحده تطلقت بليلة عرسها ؟؟ من يبيها قوليلي؟؟؟
يارب وفقني بدراستي ورجعني ديرتي بالسلامه:
بليلة عرسك؟؟؟؟؟؟؟؟؟
تــــــــــــــــــــــــــعــــــــــــــــــبـــ ـــــــــــــــــــــــــــــــــــت:
لا تظنين فيني الشينه .. والله حتى زوجي كان يموت علي بس بليلة العرس كرهني تخيلي دخلنا الشقه مبسوطين أول ماقفلنا الباب طاح فيني ضرب بالعقال وكان يصارخ بشكل هستيري .. وطلقني وهو والله مالمسنى والناس طلعو علي اشاعات
يارب وفقني بدراستي ورجعني ديرتي بالسلامه:
حسبي الله على الناس .. يمكن عين ولا شي؟؟
تــــــــــــــــــــــــــعــــــــــــــــــبـــ ـــــــــــــــــــــــــــــــــــت:
ما ادري ..
يارب وفقني بدراستي ورجعني ديرتي بالسلامه:
وانتي ما تزوجتي بعده
تــــــــــــــــــــــــــعــــــــــــــــــبـــ ـــــــــــــــــــــــــــــــــــت:
ما اكذب عليك جوني خطاب كثير بس ما اقدر اوافق .. خلاص ما ابي اتزوج
يارب وفقني بدراستي ورجعني ديرتي بالسلامه:
وهو؟؟؟
تــــــــــــــــــــــــــعــــــــــــــــــبـــ ـــــــــــــــــــــــــــــــــــت :
وهو .. هو للحين ماتزوج على ماسمعت
يارب وفقني بدراستي ورجعني ديرتي بالسلامه:
يعني يحبك....أكيد يحبك
تــــــــــــــــــــــــــعــــــــــــــــــبـــ ـــــــــــــــــــــــــــــــــــت:
ما ادري .. بس صارت قطاعه بيننا كبيره اهلي واهله
يارب وفقني بدراستي ورجعني ديرتي بالسلامه:
تحبينه؟؟
تــــــــــــــــــــــــــعــــــــــــــــــبـــ ـــــــــــــــــــــــــــــــــــت:
ودي أقول لا ..
يارب وفقني بدراستي ورجعني ديرتي بالسلامه:
اصلا باين في كتاباتك انك مجروحه جرح كبير من أحد تحبينه حيل

وريف ما استحملت اللي تقرا غطت يدينها ودخلت بدوامة بكاء كبيره ...
عبد العزيز كان يتكلم ولا ترد عليه .. ياربي اش فيها؟؟ ارسل لها شارة تنبيه
تــــــــــــــــــــــــــعــــــــــــــــــبـــ ـــــــــــــــــــــــــــــــــــت:
هلا أسيرة اسمحيلي بس بطلع
يارب وفقني بدراستي ورجعني ديرتي بالسلامه:
اوكي ربي يحفظك .. وربي اللي خلقني ان سرك ماراح يطلع .. واللي لايوفقني بدراستي انه ماراح احد يدري
((وريف حست انها صادقه))
تــــــــــــــــــــــــــعــــــــــــــــــبـــ ـــــــــــــــــــــــــــــــــــت:
انا ما ادري اصلا ليش عورت راسك بهالسوالف .. واتمنى من جد محد يدري
يارب وفقني بدراستي ورجعني ديرتي بالسلامه:
الوحده اذا ماطلعت اللي بداخلها بتنفجر .. يالله ما اطول عليك وكوني متأكده ان ربي ماراح يخيب صبرك
تــــــــــــــــــــــــــعــــــــــــــــــبـــ ـــــــــــــــــــــــــــــــــــت:
ان شاء الله وابيك يالغاليه تدعين لوحده من صديقاتي في مشكله يالله مع السلامه

طلعت وريف من الماسنجر.. سبحان الله اشكثر ارتحت يوم كلمت اسيره كلامها بلسم سبحان الله .. فعلا هالانسانه طيبه .. الحمد لله اني اضفتها
حطت جوالها تنبيه الساعه 9 وغطت نفسها ونامت

عبد العزيز قفل الماسنجر وهو ماسك راسه وشلون يصير في انسانه كذا .. طلاقها بليلة عرسها .. وفاة ابوها .. سكنهم عندوحش مو انسانه .. يااااااااااااالله وفوق هذا التجريح بالمنتدى .. وانا جاي بعد ابطيح راسها .. اقسم بالله اني حقير .. حقير .. حسبي الله عليك يا ابليس
فيصل بهالوقت داخل من برا
فيصل : هههههههههههه عزوز هيثم برا يقول ممكن يدخل
عبد العزيز وجهه مخطوف: فيصل .. خواطر مسكينه
فيصل : عزوز اش فيك؟
عبد العزيز : دخلت الماسنجر وهي شكلها مالقت احد

تفضفض له وقالت لي قصة حياتها والله ولا اقوى رجال يستحمل
فبصل : اشدعوه
عبد العزيز : والله ما أبالغ
فيصل: وش صار لها؟؟
عبد العزيز : أنا حلفت لها ما أقول لاحد
فيصل : الا هي تدري إنك رجال؟؟
عبد العزيز : لاااااااااااا وهذا اللي ذابحني
فيصل سكت ماعنده شي يقوله
عبد العزيز : انا حيوان شلون بغيت العب بالبنت وربي مسكينه والله العظيم مسكينه .. لازم اقولها ..
فيصل: انت مالك ذنب .. ولا كنت بتضرها
عبد العزيز سند راسه عالكنبه ولا رد بكلمه وحده ..



الساعه 9 قامت وريف من النوم متخرعه على اتصالات فجر ..
وريف: هلا فجر
فجر: اسمحيلي بس امي قلقانه على سلمان
وريف: لالالا عادي بس اصحي زياد ونجيكم

قامت وريف ميته نوم تسحبت من غرفتها راحت لغرفة زياد اللي رجع لها من يوم صارت وريف اخته وفتحت الباب
زياد: ميــــــــــــــــــــــــــــــــــــن<<<نومه خفيف
وريف: اشوى انك صحيت قوم يالله ودنا المستشفى
زياد: عسى ماشر من تعبان
وريف: يوووه شكلك مضيع ياخوي بنودي اهل سلمان لولدهم
زياد: تعبان والله
وريف جازفت وفتحت الانوار .. زياد عصب وقام بيمسكها وانحاشت
بعد ما انحاشت دخل ياخذ له دش يصحصح فيه طلع لقى وريف لابسه عباتها وواقفه برا الغرفه
زياد كان شعره للحين مبلول وبلوزته كت مبينه عضلاته وجنز لبس نظارته العريضه على وجهه: يالله مشينا
ركبو السياره وتحركو على بيت ام سلمان وضرب بوري((هرن)) وطلعو له بسرعه وركبو ورا
ام سلمان: سامحني ياولدي بس ماعندي احد يوديني ويجيبني
زياد صوته نوم: لا ياخاله بس الحمد لله على سلامتك
وريف: فجر دهنتي رجولها بزيت زيتون؟؟
فجر: ايه .. والحمد لله جاب نتيجه
جوري قربت من فجر وهمست: اخوها يجنن
فجر كتمت ضحكتها : ايه ماشاء الله بس اوص لا يسمعنا

وصلو المستشفى وراح زياد يفطر بالكافتريا ينتظرهم ..
دخلو كلهم ماعدا وريف
وريف: انا بنتظركم برا
ام سلمان: مايصير يابنتي تقعدين بالأسياب كان قعدتي مع اخوك طيب
وريف: ماجاء في بالي
فجر: سلمان مثل اخوك امشي يالله
دخلت وريف ترجف
سلمان كان متسند على مخده والمغذي بيده : هلا هلا ببناتي
جوري راحت تركض وبكت على صدره : ليش تخوفنا عليك
ام سلمان توها وصلت عنده باسته على راسه: يمه حمد لله على سلامتك
فجر كانت تحاول ماتبين دموعها ابتسمت وقالت من بعيد: حمد الله على السلامه يافندم
سلمان وابتسامته التعبانه: ماودك تسلمين
فجر ما استحملت حضنته وبكت من قلبها .. ووريف لمحت دمعة سلمان
سلمان انتبه لوريف: من هذي؟
فجر: هذي صديقتي
ام سلمان: هي وأخوها ما قصرو جابوك هنا وسهرو معنا لين طلعت من العمليات ورجعونا البيت واللحين جايبينا نزورك
سلمان وابتسامة شكر : ماتقصرون .. مشكورين
وريف صوتها يرتجف: لا شكر على واجب
سلمان ضحك بنفسه .. مسكينه تستحي: طيب وينه اخوك لازم اشوفه
وريف: فجر تعالي
راحت فجر عند وريف: نعم
وريف: امشي انادي زياد مانيب رايحه بلحالي
فجر: طيب
طلعو البنات من الغرفه وجوري تقرق على راس سلمان

وريف زهمت على زياد وطلع لهم وهو يضحك
وريف: خير عساها دوم البسمه
زياد: هنا بعض المعجبين ههههههههه ضحكوني واحد يسوي نفسه مغمى عليه من الفرحه هههههههههههههههههههه
وريف: اهاا طيب وخر شوي على ورا معنا غريبه
زياد: اؤؤؤ اسف على بالي شادن
وريف: ههههههههههه يالله بس امشي الرجال يبي يسلم عليك ويشكرك
زياد: يالله اتحمد له بالسلامه ونروح

راحو واول ما دخل على سلمان ضحكو الاثنين وسط ذهول الباقين
سلمان: يالله حيه
زياد: الله يحييك
سلمان: فجر يبه صبي للرجال قهوه
فجر تفشلــــــــــــــــــــــــــت .. وش ذا
زياد حس بإحراج فجر : لا والله ما ابي الا سلامتك
فجر كان ودها تحب راسه على هالإنقاذ
سلمان: هههههههههه يعني تردها لي الحركه
زياد: هههه يمكن ... يالله وريف بنمشي

وطلعو زياد ووريف محركين عالبيت

سلطان جار ابو زياد كان طالع من الدوام الساعه 2 .. اليوم بيبدأ اول يوم بالبرنامج الصحي اللي بيسويه ..آآآه ان شاء الله ألتزم فيه ويصير بعد 4 شهور وزني تمام وأتزوجك يا وريف بالصيف .. يااااارب حقق لي مناتي بقربي منها يااارب

وريف كانت بغرفتها الساعه 4 العصر .. ياربي انا وشلون قلت للبنت الكلام اللي أمس؟؟؟ والله اني مجنونه شلون فرطت السالفه كلها .. بس لولا الله ثم كلامها كان اللحين انا صاير لي شي يا منتحره .. ولا ميته بحسرتي ..
وريف ماتدري ليش حست ان ودها تفتح الماسنجر

فتحته وماكانت اسيرة الذكريات اون لاين .. قامت ارسلت لها ايميل
((سلام اسيرة شخبارك؟؟ بغيت اقولك شي انا ابنزل خاطره مهمه ابي رايك فيها .. واهداء مني لك على وقفتك معاي امس .. كلامك كان بلسم والله على قلبي مشكوره))

وحولت حالتها لمشغول وفتحت المنتدى وسجلت دخول خواطر مكسوره وفتحت صفحة موضوع جديد بقسم الخواطر والنثر
((مساء صافي كصفاء الذي تحملونه بين أضلعكم..
مساء الروعه كتلك التي تحتفظون بها في دواخلكم..
مساء مفعم بالبياض كلون البدر في منتصف الشهر..
مساء يعزف به قلبي أنشودة الحزن..
اليوم .. أتيت هنا .. كمصافحة لذكرى اربعة سنين مضت عرفتكم من خلالها .. أتيت هنا .. وفاء لجرح أظهرني للبشريه ..أتيت هنا .. أمام الملايين أشهد بأن القلب لازال ينزف وسيبقى نازفا مادام ذلك الجرح لم يطيب..
اليوم 15/7/1424هـ ذكرى أول حرف خططته هنا .. وأول دمعة ذرفتها أمام الملايين .. لست هنا اليوم لأنظم الشعر .. ولست هنا لأسطر الأسى .. ولست هنا لأُدمي قلوبكم.. انا هنا لأقف دقيقة حداد على نبرة حزينة سكنتني .. لأقف دقيقة حداد على أشياء فقدتها ولم يعد بإستطاعتي إستعادتها.. انا هنا لأنحني لشعرة قصمت ظهري .. انا هنا لأُفصح عن سكاكين إستغلت سقوطي وعرفت طريقها الى متني الذي لم يعد قادرا على التحمل..أنا هنا لأقول شكرا..
شكرا لتلك الظروف التي أنهكت روحي وجسدي.. شكرا لظروف قتلتني قبل موتي أربعون مره.. شكرا لقلوب قست على قلبي .. شكرا لإبتسامة تهزأت بدمعي.. شكرا لمن إنتقدني .. شكرا لمن أحبني .. شكرا لجرح وهبني الكثير والكثير من حب الناس .. شكرا لمن قرأني..
شكرا لأختي أسيرة الذكريات والتي رغم معرفتي القليله بها إلا انها كانت نعم الاخت ..
شكرا لقلمي الذي كان نعم الصديق لي طيلة الاربع سنوات ..
كنت بصدد إعلان ما أرغب به ولكن .. قررت تأجيله لأنتهي حيثما بدأت ..
بدأت عام 15/7/1420.. وقررت الانتهاء 15/7/1424
ليس لي مكان هنا بعد اليوم .. سألملم شتاتي .. وأرتب أوراقي وأرحل بعيدا ..
لكم كل الحب ..
اختكمـ خواطر مكسوره))

حطت العنوان وإعتمدت الموضوع وطلعت من المنتدى .. خلاص انا ما اقدر استحمل هالمصايب اللي تصير بالمنتدى ابريح راسي من النت بكبره انسحب وأحتفظ بخواطري أحسن لي ..
عبد العزيز اللي دخل الماسنجر بس كان حالته اوف لاين نوى يكلم وريف بس شيك عالايميل شاف ايميل منها قراه وإستانس وطار عالمنتدى كان مسجل دخول بإسم كبرياء الجرح عشان يقرا هالخاطره .. قراها وكانت الصدمه .. ليش بتنسحب من المنتدى؟؟؟ لالا هذي بتنسحب من النت بكبره .. قرا الردود الي وصلت صفحتين وكلها يطلبون منها الرجوع عن هالقرار .. قرا رد لمشرف الخواطر والنثر اللي دايم كان يتهاوش مع خواطر مكسوره يقول فيه:
((أحسدك على ذكائك .. عندما أعلنت قريحتك الإفلاس إنسحبتي كي تحافظي على جمهورك ..أقدر فيك هذا الحب للجمهور.. واقدر فيك رقيك بالإنسحاب ..وإسمحيلي أختي أنقل الموضوع لقسم الترحيب .. بعد إذنك طبعا بما أنه آخر موضوع لك))
عبد العزيز ركبت راسه مليون جنيه.. هذا فرحان إنها بتنسحب لا ويتتريق يقول اعلنت قريحتك .. وبدون شعور حط رد وكتب..
((اخي الغبي جدا بإنتقاء مفرداته ..اتمنى عدم حذف أي حرف من ردي كـ مثال عن احترام الراي الآخر الذي دوما ماتنادي به..
لأن خواطر مكسوره باتت أكبر ممن حولها .. قررت الإنسحاب .. لان خواطر مكسوره لاتجد فيمن حولها من يحفزها على العطاء قررت الإنسحاب.. لأن خواطر مكسوره آثرت الإنسحاب والهدوء على المهاترات التي لا تصدر من عاقل !! قررت الإنسحاب ..
كل هذه الاسباب قد تكون كافيه للرد على تساؤلك السقيم عن أسباب إنسحابها ..
تحياتي .. كبرياء الجرح))

توقعاتكم وارائكم لاهنتو



الرد باقتباس
Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2014, vBulletin Solutions, Inc.
SEO by vBSEO 3.6.1
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


تصميم دريم تيم