اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 31
قديم(ـة) 21-01-2010, 06:25 PM
صورة دنيتي ! الرمزية
دنيتي ! دنيتي ! غير متصل
©؛°¨غرامي ذهبي¨°؛©
 
الافتراضي رد: هو الحب يا عمري اشويه





كانت قاعدة بروحها في الكوفي شوب .. المفروض يتلاقون الحين .. سوت شوبينج ع السريع .. بس مسرع ما زهقت ما تحب تروح السوق بروحها .. هي مو من النوع الي تحب السوق بشكل كبير .. لفتت نظرها عايله من ام واب وولدين صغار كان شكلهم جد كيووت .. ولا البنوته الصغيرة وهي تحاول تاكل بروحها .. وملعوزة المكان .. ما وعت الا شافت يد على كتفها .. لقته مبتسم ..
- ما بغيت الاقيج ! والله تحسفت اني حذفت الجوال
- هههه توك متذكر .. ! اساسا كل الارقام المهمه بالجوال .. حتى رقمي السري مال البنك !
- عاد انتي الله يهداج .. لازم تخلينه بالجوال !
- اي شعلك الي حذفته جوالك الثاني مال الاهل ..
- بس عاد لا تطلعيني شرير الجوال الثاني سكرته وحطيته بالامانات !
- خلصت شغلك ..
جاسم " وهو يبتسم" : تسوين نفسج مهتمه يعني !
دانه" شفيه هذا .. يوم ما اسئل يقول ما تهتمين ولا كأني زوجج .. ويوم اهتم يقولي شدخلج .. اووف منه ": لا بس لاني ابي ارد الدوحة .. زهقت " وقالت الكلمه الاخيرة بصوت عالي شوي" ..
جاسم: اسكتي فشلتينا " وبدا يضحك " ادري زهقتي مني .. شعور متبادل .. بس شنسوي مضطرة تمين معاي لين باجر !
دانه " والله اني ما احتاتي غير الدوحة .. ولا ودي ارد ": اها .. احسن !
جاسم : باوصلج وباسافر !
دانه: وين !
جاسم : ولا شيء بس عندي شغل بورميث ..
دانه: بور ميث .. يعني في بريطانيا
جاسم: اي !( وبدا يضحك بصوت عالي)
دانه: والله انك بايخ .. قوم ابي ارجع الهوتيل .. تعبانه اشوي !
مشى قبلها وتركها .. وشو هاي .. هاي ثاني مرة يسوي فيني هالحركه .. الله يفشله .. وتذكرت ليله العرس وضحكت والله ان كنا اغبية .. بس هي ما لحقته وقعدت مكانها !
رجع لها وهو معصب ..
جاسم: انتي وينج ..
دانه: توك متذكر اني وياك ..
جاسم : الا متذكر ما تشوفيني رديت !
دانه: اي بعد ما مشيت وتركتني .. انزين قول بساعدج .. يمكن ثقيل عليج ولا حاجة !
جاسم : من كثرهم .. الي يسمع يقول مليون كيس .. الا كيس مكياج وكيس كتب !

شافته بنظرة وعطته كيش الكتب ومشت جدامة .. احسن خل يحس بشعوري اشوي .. لحد الحين مو قادرة انسى الي صار بالعرس .! ان شاء الله بس ان محد انتبه .. والله اني نسيت اسئل جوجو ولا ريمي !

لفت لقته واقف يتكلم معا وحدة .. ما عرفت من هي بس انقره شافته يضحك وياها وشكله مستانس على السوالف وانقهرت ولفت .. وسوت نفسها مو مهتمه ..

نروح حق جاسم الي شافها لتفتت بس ولا كأنه مهتم .. ظل يظحك ويا ماريا .. ماريا كانت طالبه وياه بالجامعه من زمان ما شافها .. تزوجت زميلهم يوسف وهو طالب من البحرين بعد الدراسه على طول !
مشى وراها بعد اشوي .. لقاها قاعدة في الحديقة الي جدام الفندق على طول .. كانت الحديقة فاضيه محد فيها .. كان شكلها قاعدة تفكر ! بس كان معصب وايد منها .. خلاص تعب من حركاتها .. تعب من اسلوبها تعب من حياته معاها .. سوى معاها المستحيل ومو عارف وش يسوي اكثر .. ببساطة دخل الهوتيل وراح الغرفة بهدوء .. ولا حتى راح لها !
--------------------
لبست قبعه وغطت فيها شعرها .. مع فستان قصير لونه ازرق غامق .. وبنطلون ابيض وبادي يد طويل ابيض بعد .. كانت حاطه الاي بود على اذنها وتتمشى ورا الجبل .. جيل صغير موجود في نص المزرعه منعزل اشوية . وفوقه قعدة ما حبت تقعد فيها لان المكان مرتف اشوي .. وهي تخاف من هالاماكن .. ظلت تتمشى وتفكر فيه .. ليش ما دخل ع النت ! ليش ما قالها شيء .. سئلت كل المنتدى عنه محد يدري عنه شيء .. هو مأدب محترم كثير مو صاحب هالحركات .. انا اعرفة زين .. هو محترم ولا هو راعي بنات ! مبين عليه .. اجل ليش ! ليش ابتعد فجأه ولا جاه .. اليوم الي قبله ما كان فيه شيء كان عادي وايد .. اخ منه والله سوالي قلق نفسي !
مو مشكله يا امل يمكن عنده ضروف .. بس مو حاله هاي انا حتى اسمه الكامل ما عرف .. صايرة كأني هبله اطالع صفحة الحوادث والوفيات بالجريدة ..
طاحت الدمعه من عينها وبدت تصيح بصمت سكرت الاي بود ورمته .. وصاحت بهدوء .. تدعي ربها ان محد يهتم .. ولا حد يدري .. تدعي ربها انه يدخل وتتطمن عليه .. بس الي ما تعرفينه يا أمل انه قريب .. اي نعم قريب واقرب مما تتخيلين ّ!
صحيح اني ما عرفة من وقت طويل بس احس ان الحياه من دونه ولا شيء .. بسرعه دخل قلبي ! لا حول ولا قوه الا بالله .. وش هالحياه والله اني كرهتها .. افف يا امل يومين ما كلمتيه وصار لج جي .. عيل لو شهر شراح تسوين !
يا ربي ريحني .. فكني ! خلني اتطمن عليه يا رب !
مشت الدمعه من عيونها وخذت الاي بود ومشت وهي مو منتبه للشخص الي كان يراقبها من بعيد وهو متألم اكثر منها .. بس مو عارف وش يسوي .. !
------------
التفتت عليها لقت ان وجها متغير ، ومتسندة على الكرسي الي قاعدة عليه ..
نور" بهدوء": العنود .. فيك شيء
العنود: لا لا بس راسي يعورني ..
نور: نونو حبيبتي .. انا مثل امك ! لو فيك شيء قولي لي يمكن اقدر اساعدك
العنود: لا خالتي " طبعا هي تقول خالتي احتراما لها .. لانها امبر منها بكثير" بس تعبانه اشوي ما في شيء خطير
نور: الساعه كم رقدتي امس
العنود: ما اتذكر غفيت وانا اقرى كتاب
نور: انزين روحي فوق نامي .. ووقت الغدا انا راح اقومج
العنود: لا لا كل البنات قاعدين فوق في غرفتنا ..
كانت المزرعه كبيرة كثير .. المزرعه هي لمحمد ! كان فيها غرفتين تحت .. وحدة لام محمد والي جنب المطبخ للشغالات
وغرفه فوق لجاسم كانت قاعدة فيها مها وولدها الصغير ، وغرفه زيادة كانت قاعدة فيها ام دانه وابراهيم .. والغرفة الرئيسية لمحمد و ام عبدالله .. راشد فضل انه ما يروح المزرعه اليوم ، وغرفة لخالد كان قاعد فيها بروحة وغرفة لطلال هم قاعد فيها بروحه .. عبدالله ونور في الغرفة المخصصة لعبدالله وغرفة جواهر قاعدين فيها كل البنات .. وغرفه لفهد طبعا .. مثل ما انتوا شايفين الغرف كانت على عدد عيال محمد بالاضافة لطلال فهد مع غرفة زيادة .. كانت الارض الي بانين عليها البيت كبيرة وايد .
نور : انزين ليش ما تروحين غرفة طلال
العنود " فتحت عيونها " : شنو
نور: حبيبتي الاولاد يلعبون برا .. ولا تنسين ان ما راح نبات في المزرعه يعني اكيد ما راح يحتاج غرفته .. روحي نامي وارتاحي .. ووقت الغدا راح اناديج
العنود: لا لا خالتي .. يمكن ازعجه . اخاف يحتاج الغرفة ولا حاجة
نور: لا مستحيل .. وحتى لو حب يرقد انتي تعرفين الشباب يحبون يقيلون " نوم العصر يعني" بالخيمه ! وتدرين باطرش له سج اخبره ..
العنود " والله اني حاسه ان شيء بيصير.. بس يالهبله وافقي .. كم مرة تجيج فرصة مثل هاي" : اوك ..
صعدت فوق وراحت غرفته بهدوء .. فتحت باب غرفته كانت ظلام وباردة .. اهمه يوم جاو الصبح فتحوا مكيفات كل الغرف ورتبوها .. درخلت الغرفة شافت مفاتيح على الطازله الي جنب السرير .. تذكرت انه اول ما وصل راح غرفته اشوي وبعدين طلع .. اكيد نسى مفاتيحة .. الله يستر عندي احساس اني بانحرج اليوم !
دخلت في السرير وراحت في سابع نومه !

نروح هالوقت لخالد ممكن! .. كان قاعد في غرفة جدته مع الجدة ، يبي يعتذر بس مو عارف اشلون هو يدري هي شكثر تحبة وهي تعرف غلاتها عنده ..
- جدتي انا اسف على الي صار اليوم
- لا يا ولدي .. انت معاك حق
- اي انتي مو جدتي انتي امي .. صدقيني والله الشاهد انا ارتاح لك اكثر من امي .. على كثر ما تهاوشيني بس متاكد انك تبغين مصلحتي !
- اشفيك يا خالد !
- حيران يأم محمد
- يا خالد مهب زينه الحيرة .. كلم حد ! ولي الي في خاطرك وانا امك !
- ان شاء الله يا جدتي .. بس اهم شيء ما تكونين زعلانه .. يعلم ربي اني ما كنت ناوي اجي .. بس غيرت رايي بعد الي صار اليوم ..
- خالد .. وانا امك انا من فترة كان ودي اكلمك في موضوع
خالد " الله يستر منج يا يدتي .. عندي احساس انج بتزوجيني " : امري يا الغالية
ام محمد: انت تزور عمامك
خالد: عمي براهيم اول امس زرته .. وراشد اشوفة بالشركه لما امر عليها
ام محمد: لا عمامك عمامك .. اخوان ابوك احمد مهب عبدالله
خالد: لا والله .. من فترة ما رحتلهم بس زرعت عمتي حمدة من اسبوعين
ام محمد: يا وليدي قطع الرحم مهيب زينه .. زورهم ولو مرة بالاسبوع ..
خالد: احاول
ام محمد: اعرفك يا وليدي .. لما تقول احاول يعني ما راح تسوي الشيء
------------
- انت ما تستحي .. في حد يفوز على ابوه
- ههههه يبة الفروض الابو يسمح لولدة بالفوز .. عشان ما يتعقد
- لاتعقد يبة .. انا راضي بس اهم شيء افوز
- يدييييييي .. ابوي ابراهيم شمعت شقال ابوي .. انا ابي امي !
ابراهيم " وهو يضحك " : عبدالله يبة تحط راسك براس هالياهل خله يلعب
فهد: يدي وانا الي بغيتك عوون .. قلت يمكن تساعدني اشوي
عبدالله: لا تحاول محد بيفكك مني .. كفايه امس ما قدرت العب وياك بعد الغدا
فهد: ههههههه انا شكلب بانادي امي .. عشان تسوي نفس ام ما تخليك تلعب
طلال" وهو يضحك " : بس ابوي حتى انا زفتني .. قالت ريال شكبرك تلعب العاب بزران

كانوا كل الشباب مجتمعين في الخيمه الا خالد ما كان موجود هالوقت .. خذ السايرة وراح يتمشى اشوي حول المزرعه يمكن ييقدر يرتاح .. حاول بكل الطرق بس مهب قادر.. مهب قادر يمسك نفسه كان وده يطرش لها رساله ويعترف لها بالحقيقة .. وهم كان وده يصارحها وجها لوجه .. وجزء منه يقول لا تعلمها وترد ولا تسولف .. سو نفسك ما تعرفها .. ولا كأن لك خص فيها ..
لاحظ بو عبدالله الشرود الي على وجه خالد بس ما حب يعلق ..تمنى انها تكون مشكله بسيطه وتعدي ابسرعه لانه شكله تعبان .. تعبان وايد ! طول مهو قاعد كان خالد شاغل باله ما صار يشوفه كثير .. اول ما جى اختفى قعد يتمشى .. بعدين دخل داخل لجدته ويوم شافها ودها الغرفة على اساس ان محد يسمع .. هالولد فيه شيء . ولازم اعرفه




الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 32
قديم(ـة) 21-01-2010, 06:26 PM
صورة دنيتي ! الرمزية
دنيتي ! دنيتي ! غير متصل
©؛°¨غرامي ذهبي¨°؛©
 
الافتراضي رد: هو الحب يا عمري اشويه



-يا ربي عليهم والله انهم يحزنون
- اي والله .. الا شوقو انتي فاهمه شيء من الي يقلولونه
شوق " وهي تمسح دموعها" : لاء بس شوفهيم قاعدين يصيحون !
الجوهرة : يا ربي علية .. والله انه مملوح
شوق: منو
الجوهرة: هذا ابو بدله سودة .. الي ما غير ملابسة من بداية الفيلم
شوق: اي والله .. شكله خليجي مو هندي !
الجوهرة : يا شيخة كل الخليجين اشكالهم اشكال هنود ..
شوق: وشو وشو لا طبعا .. اساسا ما في احلى من الخليجين .. انتي انسانه بلا ذوق !
الجوهرة " وهي تضحك" : اقول اعقلي لا اخلي ولد عمي يزوجج حق واحد من الدريوليه ..
شوق: لا عااد كلهم هنود ! واذا كان في ناس كشخة راح يصيرون فلبينين
الجوهرة : اقول اعقلي مو كأن عمرج 12 سنه .. عيب هالكلام عيب
شوق: هههههههههه شوفو من يتكلم .. مو انتي الي كنتي تحبين تطالعين بات مان لانه وسيم
الجوهرة " وهي تضحك ": هاي مشكله الي يقول شيء جدامج .. !
شوق: اسكتي انا كل ما اشوف بات مان ويا حسوون اتذكرج
الجوهرة :واي حبيبي حسوون وينه ..
شوق: افف لا تذكريني الدب كسر جوالي !
الجوهرة: وانتي شتبين بجوال .. انا ما عطوني جوال الا لما صرت اول ثانوي
شوق: الزمن تغير يا قلبي
الجوهرة: الا يهال اخر زمن .. ما صار يعجبكم شيء ..
---------------------
دخل الغرفة يدور الجوال والمفاتيح .. فتح الليتات وعد على السرير على طول توه انسدح ولا شاف شيء جامد تحته .. هذة مو مخدة وهذا مو السرير في شيء على السرير ..
فتح اللحاف اشوي اشوي وشاف وحدة ما عطته ظهرها توقعها ريم ولكن ,,
قامت على صوت الباب هي نومها خفيف جدا .. حست ان في حد رقد على رجلها وفجأه قام الظاهر تخرع بس منو هذا يا ترى .. معقوله يكون طلال ّ! لا لا مستحيل .. نور قالت انها راح ترسل له مسج تقوله ما يجي الغرفة . شال عنها جزء من اللحاف في هاي اللحظة شهقت غصبن عنها .. كان ودها تطلع من الغرفة بس اشلون تطلع وهو موجود .. اشلون تطلع وما عندها شيله !
من الصدمه ما عرفت وش تسوي الدموع تجمدت عند عيونها .. وحست نفسها متوهقة وايد !
" يا ترى منهي هذة .. ريم شعرها طويل هذة شعرها قصير .. لون شرها اسود ! هذة مو ريم ولا الجوهرة !. بس الحق ينقال شعرها حلو .. والله انك فاضي في بنت راقدة في غرفتك وتفكر في شعرها .. والله وهقة وفشيله بعد .. " سمع شهقتها عرف انها حست ان في حد في الغرفة .. ابتعد عن السرير
- السموحة اختي .. انا باطلع ّ خذي راحتج .. بس ممكن اسئل سؤال قبل
ما يدري من وين جاته الجرئة .. هو جريئ بس مو بهالمواقف . وهو مقدر ان البنت منحرجة مرة ! بس لازم يعرف .. لازم يلاقي اجابة واضحة !
ما ردت عليه .. حس فيها بس دعى ربه انها تجاوب عليه ..
- انتي من !
سمعت السؤال وتوهقت .. هو ما عرفها ! هل هاي شيء المفروض تفرح له ولا تحزن . ما عرفت وش تسوي هي بروحها متوهقه .. قالت اسمها بصوت واطي بس الظاهر انه ما سمعه لانه تاسف .. وتوه يبي يطلع قالت اسمها بس بصوت اعلى هالمرة !
- العنود ..
ابتسم وحمد ربه على هالصدفة .. يدري انه المفروض يطلع بس ما يعرف ليش هو متجمد بالباب .. يعرف انه لازم يطلع بس يحس ان رجله لاصقة في الغرفة وما ودها تطلع .. شافها متغطية باللحاف وشكلها متخرعه .. غطت شعرها وجسمها وما يبين الا ويها ! وكانت جد حلوه !
" شفيه هذا مو المفروض يطلع . قالي جاوبي علي وباطلع .. شنو حلتله القعدة يعني ! يا ربي وياه والله انه يوهق وشو هاي .. انسان يحر والله شكلي انا الي باقوم وباطلع ".
مسكت اللحاف بالقو وحته على راسها على اساس ان ما في جزء من جسمها يبين غير ويها .. حتى يدها مو طالعه ووصلت عند الباب عشان تمشي .. كان طويل اطول منها بكثير !
توها تبي تطلع الا صدمت فيه لانه ما وخر عن الباب وهي ما كانت حاسه .. طاحت على الارض واللحاف طار بعد !
اما هو توهق يوم شافها جي .. على طول طلع من الغرفة ونزل من على الدرج .. وهو ما ودة ينسى ! متخرع ! متفاجأ .. الافا الاحاسيس اختلطت في داخله .
اما هي شافته يطلع بهدوء .. ودموعها طاحت يا ربي ليش نحطيت بهالموقف .. بس نور صج بايخة قالت انها راح تطرش له مسج ليش ما طرشت .. توها بتطلع الا تذكرت انها خلت جوالها على السرير .. رجعت عشان تاخذة حصلته طايح على الارض ولتفتت ان في جوال ثاني تحت السرير .. كان شكله على السايلنت وكان في ميج واحد غير مقروء واتصال لم يرد عليه الاثنين من " الوالدة" .. ما فتحت الرساله بس تركت الجوال مكانه وخذت جوالها .. طلعت وهي تبتسم بهدوء .. كانت جد منحرجة بس مستانسة بنفس الوقت .. تدري انها هبله لانها حست بهالاحساس بس وشتسوي !



الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 33
قديم(ـة) 21-01-2010, 06:29 PM
صورة دنيتي ! الرمزية
دنيتي ! دنيتي ! غير متصل
©؛°¨غرامي ذهبي¨°؛©
 
الافتراضي رد: هو الحب يا عمري اشويه


..الجزء الرابع عشر ..

اخيرا خلص الجوازات .. هي سافرت كثير بس غريبة اول مرة ياخذون وقت طويل .. يمكن لان كل مرة تكون مع اهلها اما هالمرة هي مشتاقة لهم .. تحس نفسها وحيدة ! اخيرا رجعت الدوحة .. معقوله يا دانه انتي الي تقولين هالكلام ! انتي الي شتقتي للدوحة !
مب كنتي ما تحبين هالمكان .. ولا تحبين هالحياه .. عشتي طول عمرج هناك .. تحسين نفسج ما تنتمين لهني ! بس ليش احس نفسي مشتاقت لها .. طول فترة سفري ما فكرت في لندن .. ما فكرت في بيتنا الي هناك .. بس فكرت في عايلتي .. في " بلادي " .. فكرت في غرفتي الي هني .! فكرت في حياتي .. تذكرت الجامعه وتذكرت شقد مشتاقه للدراسة .. شتاقت لربعها .. لازم اول ما ارجع اكلمهم .. لازم اخذ ارقامهم من سهر ! الله يهداك يا جاسم وهقتني . يوم حذفت الجوال ..
لقت يد ينحط على كتفها .. والابتسامه شاقه حلجة !
- تدرين اشتقت للدوحة ..
- مي تو
- هههههه وينك يا عمي تسمع دانه .. احسه بيحبني زيادة بعد ما يسمع انج اشتقتي لقطر
- ليش تضن اني ما حب بلادي ؟ انا اعشقتها .. هاي قطر في حد ما يحب قطر ؟
- بس الي كنت اسمعه غير جي ..
- لا يا جاسم انا مب اكره قطر .. انا احبها بس مو متعوده عليها ! انا عشات طول عمري برا .. ما تعودت على الحياه هني !! بس اول ما جيت حست ان في شيء يربطني فيها .. هي بلادي ! وما في احد بالدنيا يركه بلاده بالعكس .. احس نفسي مرتاحة ! بس انا احب لندن لا صديقاتي هناك .. هني لازم ابدأ حياتي من جديد .. حسيت نفسي ضايعه !
- مستحيل تضيعين وانتي معاي .. وين ما تروحين بتلاقيني معاج !
- خخخخ اقول .. انا ابي اروح اشوف امي .. يله بسرعه
- تشوفين امج الساعه 2 الفجر ! خل نرد نرتاح وباجر ان شاء الله نشوفها
دانه : الا ما قلت لي من بينتظرنا ؟
جاسم: طلول
دانه: واي فديته اخوي .. مشتاقت له
جاسم: ههه اعملي حسابج لا تتفدين حد جدامي مره ثانية ترا اغار !
دانه" اكيد يحبني .. شكله يحبني ! واي ترا انا استحي .. بس فلله " : فديـــــــــــــــــــــــــــــــــته ..
ضحك عليها وراح يجيب الشنط ..
شافوا طلال واقف مع المنتظرين من بعيد ما عرفت شتسوي بس اول ما قربت منه ضمته . هذا اخوها اعز خوانها .. حتى اعز من اخوها الصجي الي هو خليفة . طول عمره قريب منها .. فاهمها عدل ! تحبه كثير .
جاسم: افاا .. انا قلت لج ما احب تتفدين حد .. تروحين تضمينه ..
طلال" وهو يضحك " : وحدة تضم اخوها .. وانت شعليك
دانه؟ اي صح .. انت شعليك
جاسم: رجعنا لطولت اللسان .. طلول روح .. شكله محد مقويها غيرك
دانه: ما عليك منه طلول .. اخبار امي وابوي .. ونور وريمي
طلال: بل بل .. انا قلت اول وحدة بتسألين عنها جدتج ّ!
اول ما سمع جاسم هالكلمه ضحك اما دانه تغير لونها .. طول عمرها تحس ان جدتها ما تحبها ّ! عمرها ما عاملتها معامله عدله .. طول عمرها وهي تنتقدها ّ !
المطار كان بعيد عن البيت .. تقريبا يبعد نص ساعه عن البيت .. بس الشارع كان فاضي .. الساعه 4 الفجر الحين ولا حد بالشارع .. فوصلوا البيت خلال 10 دقايق .
طلال: يله دخلو .. صحيتوني من النوم ولا خليتوني انام عدل
جاسم: ليش انت بتروح الدوام اليوم
طلال: لو انا ما رحت منو بيروح ! خالد صار له يومين ما يداوم .. لدرجة ان ابوي امس الصبح مر على المصانع .. وخليفة اليوم بيرجع ان شاء الله
جاسم: انا باداوم ان شاء الله ..
طلال: ما يمديك .. بالعكس ارتاح اليوم ..!
جاسم: مو مشكه انا مشتاق للشغل .. خلاص زهقت من خالتك !
شافته بنظرة و ودخلت البيت .. بط جبدها بهالكلمه ؟؟ توه راجع من شهر العسل يبي يداوم لا وبعد يقول انا زهقت منج .. صج ما يستحي ! اشلون جي يقول جدام اخوي .. هذا ما يدري انه يجرح مشاعري بهالكلام .
الحمد لله ان باب البيت مبطل ، دخلت ولقته داخل وراها وشال شنطتها بيدة ..
- ليش سبقتيني ..
- لا سلامتك .. اساعدك ..
- هههه ما راح تقدرين .. ثقيله عليج
- اوكي .. وين اروح !
- وين تروحين يعني .. بيت الجيران .. غرفتنا طبعا !
- الي يسمع يقول طول عمري مطيحة في غرفتك .. هي وين يعني
- خخخخخخخخخخخ في وحدة ما تدل غرفت زوجها .. انتي ما جاية بيتنا فوق من قبل
- جيت مرتين ويا ريم .. ورحنا غرفه الجوهرة على طول ! ما شفت البيت عدل ..
- الله يسلمج انا لي جناح كامل فوق .. وخالد له الطابق الثالث الي فوق كله ..
- اها ..


--------------

- اقول ما بغيتي تدقين ..
- اسكتي انا وحدة مالي بارض وميته من الخوف ابي منج طلب ..
نوف " تخرعت ": شنو .. بسم الله عليج شفيج
امل: افف .. اسكتي يا نوف انا مقهورة وميته .. ولا اعرف وش اسوي
نوف: يا بنت الحلال .. تكلمي .. تبيني اجي بيتكم ولا حاجة ..
امل: لا لا لو جيتي .. يدتي ، ما بتخليج في حالج .. بروحها ما تحبج
نوف: بل .. في الويه عاد .. انزين غطي ع الموضوع مو على طول ما تحبج
امل: المهم ما علي .. ابيج بسالفه ضروري
نوف: اي اي آمري ..!
امل: لو عطيتج اي بي ادريس .. ممكن تطلعين لي اسم الشخص وعنوان بيتهم .
نوف: يا بنت الحلال وش السالفه
امل: شوفي .. تعرفين خالد
نوف: من ؟؟؟
امل: الحر الي بالمنتدى
نوف: اي اي عرفته خلاص
امل: الله يسلمج صارلي يومين ما كلمته ..
نوف: وبعدين
امل: بس وانا ميته قاعدة احاتيه .. مب طبيعي انه ما يكلمني ..
نوف: انزين يمكن انشغل ولا شيء .. عادي !
أمل: لا لا انا اعرف خالد زين ما يسويها ..
نوف: يا حبيبتي يا اموول .. هذا واحد ما تعرفينه .. يمكن زهق عادي كلهم جي ! مصيرة بيرجع ..
أمل: يعني وش رايج ..
نوف: انا رايي انج تنطرين ..انطري اسبوع وبعدين .. هذا اذا ما نسيتيه خلال الاسبوع ..
امل" بصوت كله حزن": انساه
نوف: كم صار لج تعرفينه شهو ونص صح
أمل: شهرين .. من بعد عرس دانه بشوي
نوف: ليش اهمه صار لهم شهرين !!!
أمل: اي كل ما المفروض يرجعون .. يأجلون ! شكلهم خذو على بعض
نوف" افف .. والله قهر ": اها الله يهنيهم
أمل: من قلبج
نوف: لا والله ..
----------------
نزلت تحت وهي تعبانه .. صار لها يومين مع الام البطن الي تجيها .. ولا عرفه وشتسوي .. قالت لامها قالت يمكن مغص عادي ويروح .. نزلت وهي خلاص صج تعبانه امس سهرت طول اللليل تشوف فيلم لين الساعه 4 تقريبا ..ولا نامت عدل اليوم لانهم المفروض يتغدون عند يدتهم .. بس الحين الساعه 10 ليش انا قايمه جي من وهل !! نزلت تحت وراحت الصاله التحتيه على طول ولا تحصل امها قاعدة ويا واحد ووحدة .. ما شافت الويه .. ما تقدر تشوفه لانها ما عطينها ظهرهم ! بس اشكالهم مو غريبة عليها .. وامها اساسا مو لابسة لا عبايه ولا شيله ..
التفتت الا تصرخ صرخة ..
- دودووووووو .. يا الدوباا والله شتقت لج ..
جاسم " وهو يضحك على شكلها " : بس دانه .. هاي وانا اخوج !
الجوهرة " وهي تضم دانه " : انت شرير .. هي مسكينه طيبة .. انا قلت بيذبحها وبيي بروحه ..
ضحك جاسم وراح يسلم عليها ..
الجوهرة : المهم وشسويتو .. ان شاء الله استانستو
دانه : الحمد لله
شافت دانه بنظرة يعني انتي متأكدة .. بس دانه بتسمت لها ابتسامه ريحتها
الجوهرة " الحمد لله ما فشلنا ": اي تعالو وشسالفه الجواويل .. جربنا نتصل عليكم بس كان ما عرف وش فيه ..
جاسم: الله يسلمج جواويلنا ضاعوا
الجوهرة " والله اني شاكه ": الاثنين ..
دانه" وهي تضحك ": اي الاثنين .. تخيلي !
الجوهرة : تدرين دودو عندي احساس انها حركه من حركات جاسم .....
جاسم " والله طلعت فاهمتني ": جنج ظالمتني وايد .. ترى هي الي خبتهم عشان ما اتصل عليكم ..
دانه: انــــــــــأ .. (( انا شكلي باقول الصج وبارتاح .. ))
جاسم " وهو يضحك " : اي اي ..
دانه " اوووف منه رجع لسخافته " : اقول ما راح توديني لامي
ام عبدالله : شوف زعلت البنت (( عشاه ما يفضحنا وياها بس ))
جاسم: افا يا دودو تزعلين مني انا
ما قدرت الا تضحك على شكله .. هذا صج ما يستحي .. اشلون يقول جدام هله هالكلام .. لازم يحرجني يعني
..
ضحك على شكلها وما حب يحرجها اكثر .. قعد يسولف ويا امه عن اخوانه واخبارهم ..
الجوهرة " وهي تساسر دانه" : ان شاء الله كل شيء ما شيء تمام .. والله كنا نحاتيكم انا والريم
دانه: اي الحمد لله ..
الجوهرة : احنا لازم نحتفل برجوعج ..
دانه: اما رجوعي .. الي يسمع يقول مهاجرة .. كلها شهر ونص
الجوهرة: عن الكذب شهر وخمس وعشرين يوم
جاسم: بعد حاسبتهم
الجوهرة : بسم الله مركب كشافات ..
ام عبدالله: جواهرووووووووو .. اذكري الله لا تقولين عن اخوج جي !
الجوهرة : يمه غشمرة .. غشمرة
جاسم: لا يمه لا تصدقينها هي محترة مني
الجوهرة " سبحان الله جاسم جي .. والله وعرفتي تغيرينه يا دانووو .. اخبر كان كله يهاوشني .. اول مرة يقعد ويسولف .. لا ويضحك بعد "
دانه: شفيج ساكته ..
الجوهرة : مستغربة من اخوي
دانه : ههههههههه ليش !
الجوهرة : دانو تراه تغير وايد !! اخر مرة قعد ويانا ويسولف ويضحك قبل لا يسافر يدرس تدرين


...................................


دخل المكتب وهو معصب .. شاف الي قاعد ورا المكتب بنظرة تخرع
- انا ودي افهم بس انت متى راح تداوم مثل الناس
- انت الحين جاي لي المصنع عشان تقولي هالكلام ؟.. وأأأي وتعال اشفيك داخل المكتب بهالطريقة ما في سكرتيرة برع .. ما في انسان قاعد ورا المكتب له احترامه !
- اقول .. خلود اسمع الكلام واعقل ! صار لك فترة مو على بعظك .. متى اخر مرة داومت !
خالد " وهو معصب ": وانت شدخلك .. ليكون انا اخذ الراتب منك وانا ما ادري !
طلال: مهو من سواياك مفكرين يعطوني المصنع امسكه فترة ! مو كفايه فرع السد عندي !
خالد : اقول خذة وفكني .. انا مزاجي مو مزاج دوام .. خلاص تعبت !
طلال : ياخي انت اليوم ضيعت علينا مناقصة مهمه ... الشراكه الي المفروض تتم بينا وبين الشركه الالمانية ضاعت والسبة استهتارك هاليومين ..
خالد: ضيعت شراكه .. بس ربحتكم شراكات ومناقصات ,, ولا بتنسون الي سويته بلحظة عشان يوم ولا يومين حبيت ارتاح فيهم ..
طلال: يوم ولا يومين .. يا خي خاف ربك صار لك اسبوعين على هالحال .. مب امس ابوي داوم في المصنع بدالك .. ومر على راس لفان شاف الاوضاع اشلون والشركه اشلون ماشية .. يا خوي هذا شغلك ! احنا ممسكينك هاي كله !
خالد: والله العظسم الي فيني كافيني .. بعد جاي تسندرني مع هالسوالف
طلال : الي فيك .. ليش وشفيك
خالد : بلاوي .. بس ما تنقال .. ما راح تفهم
طلال : خذ راحتك يا خوي .. بس انت عارف متى ما بغيت تتكلم راحح تلاقينا موجود ..
(( اخ يا طلال .. اتكلم .. طيب اتكلم وش اقول .. مو كفايه الي فيني ! مو كفايه المشاكل .. يا ربي ساعدني .. ريحني .. انا تعبت خلاص .. ))
طلعه من افكاره صوت الجوال بعد ما طلال طلع طبعا .. شاف الاسم وتردد اذا يرد ولا لاء .. نادين صار لها فترة تتصل من دون ما اعطيها .. ويه ! المسكينه .. يمكن محتاجة شيء !
----------
دخلت البيت وهي ما تشوف شيء فيه متغير مثل ما هو .. بيتها .. كل شيء بمكانه ! والله اني اشتقت لامي وابوي !
- تتوقعهم طالعين
- انتي الي الله يهداج قلت لج نتصل بالاول
- ليش نتصل .. نسيت ان جيران .. لحظة لحظة باروح فوق اناديهم ..
وراحت تركض فوق اما هو قعد في الصاله التحتيه وهو يتامل البيت .. تذكر االعرس كان تقريبا بنفس المكان الي هو قاعد فيه .. بل والله ايام ! من قادر يصدق اني تعودت عليها .. بس ودي افهم حقيقة شعورها .. وش السالفه ! احس نفسي ضايع ..
كان وده يكمل تفكيرة .. بس لاقاها قاعدة تلاكض على الدرج شكلها فرحانه وايد .. كانت لابسة فستان اصفر قصير .. وشعرها مربوط على ورا .. شكلها شكل طفله صغيرة .. وصلت لعنده وهي تلهث ..
جاسم " وهو يضحك " : شفيك تركضين .. حنينا للطفوله
دانه : انا بعدي بيبي اساسا .. لا بس قلت اكيد اشتقت لي .. ما حبيت اخليك تنتظر اكثر
جاسم : بعد عمري يلي حاسه فيني والله .. الا دودو
دانه : سم
جاسم: وين ابوج وامج .. كأنهم تاخروا
دانه: ابوي يتكلم بالتلفون .. شكلها محادثة مهمه حتى انا ما عطاني ويه ..
جاسم : وانتي من يعطيج ويه .. المفروض تحمدين ربج اني موجود !
دانه : شنو !! اقول اسحب كلامك .. انا محد يعطيني ويه .. انا دلوعه ماما يا حبيبي
جاسم" اخ يا زين حبيبي وهي طالعه منها .. بس لازم اثقل شويه ": عادي حتى انا دلوع ماما .. انا دلوع ديدة بعد " على فكرة اهمه يسمه جدتهم ديدة " ..
دانه " اخ منها هالديدة .. يا ريتها تحبني كثر ما انا احبها بس .. ما ادري ليش تحب جسووم ": عادي انا دلوعه اخواني بعد ..
ام خليفة " وهي نازله من على الدرج ": يا هلا ويا مرحبا .. تو ما نور البيت !
جاسم : منور بوجودك يا خالتي !
ام خليفة : ها يمه عشى استانستوا بس !
دانه : اي فديتج . الحمد لله ..
جاسم : عيل خالتي وين عمي . ودي اسلم عليه قبل لا روح لجدتي ..
دانه " فزت من مكانها .. طبعا الكل استغرب من الحركه "/ شنووو
جاسم " وشفيها هذة .. يقول شايفة جني ": شفيج ما سمعتي .. بنروح نسلم على جدتي !
ام خليفة " اخ يا دانو ما تعرفين تقبضين لسانج ": يمه تو الناس .. العايله كلها معزومه عندها على الغدا اليوم ..
جاسم : ولو يا خالتي .. نروح نسلم عليها بالاول .. ووقت الغدا راح نروح بعد .. للبيتين نفس الحديقة .. مثل ما جينا هنا لازم نسلم عليها بعد !
دانه " افف منه هذا .. اكيد راح تزفني الله يهداها .. مو ناقصة هواش انا " ..
جاسم " والله ودي اعرف ليش ما تحبين تروحين لهالمسكينه .. والله ان جدتي في حالها .. الله يخليها لنا .. "

عم صمت على كل الحاظرين .. لدرجة ان بو خليفة استغرب ! وش فيهم ذول ساكتين .. مو من عوايد دانه انها تسكت .. خصوصا يوم جاتلي فوق ,, كان شكلها عندها كلام كثير تبي تقوله !


................................

اخيرا نامت على حضنها .. البنت قاعدة تكبر وهي مو عارفة وش تسوي .. صايرة تفهم صايرة تسأل وندين ضايعه .. وش تقولها بالضبط ! تقولها الحقيقة .. هي صغيرة وعقلها مستحيل راح يستوعب ! ابوها وامها راحوا وخلوها .. صارت وحيدة بهالدنيا ما لها غير هالبنت .. حتى ابو البنت ما يبيها .. ! يكتفي بالمصروف الي يطرشه لها شهريا .. طبعا المصروف كان كبير ويكفي نادين وشهد .. من غير ما ندين تظطر .. تشتغل !
- ماما ..
- شو .. انتي لساتك صاحيه ..
- ماما ... بدي تحكيلي القصة من جديد !
كل يوم تقولها نفس القصة .. وما تمل منها .. تقولها قصة لقائها بابوها .. قصة الحب الكبير الي جمعهم .. وتحديهم لكل الاهل عشان يحين هذا الحب ! ولكن ، اخفت عنها شيء واحد اخفت عنها النهاية المرة الي عاشتها !
اخفت عنها الكره الشديد الي صايرة تشعرها بانتجاه ابو شهد .. اخفت عنها الظلم الي حست فيه من بعده .. طلع اناني .. اي نعم انسان اناني !
رمت راسها على الكرسي .. وطاحت الصورة الوحيدة الي بقت لها من طليقها .. صورة كانت تجمعها معاه في بداية زواجهم .. الصورة الوحيدة الي احتفضت فيها لبنتها . هي عارفة .. لاء هي متاكدة يوم من الايام راح تسال البنت هاي الاسئله .. بس عمرها ما توقعت البنت راح تسال في عمر صغير .. شهد عمرها 3 سنين .. عمرها صغير ولكن عقلها قادر على استيعاب المشاكل الي تمر فيها هذة الاسرة لصغيرة !!
نادين .. شو بدك تعملي بشهد .. ابوها ما بدو اياها .. وعمها ما عم يرد .. ! اهل ما في .. ولا بتعرفي حدا ممكن يهتم فيها !
لو انتشر هذا المرض اكتر من هيك .. شهر ممكن تتيتم مرة تانية .. ومين راح يئدر يهتم في بنتك الوحيدة .. البنت التي بتحسسك بالامان وانتي جنبها .. البنت الي هي تمرة حبكن انتي و ....



الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 34
قديم(ـة) 21-01-2010, 06:31 PM
صورة دنيتي ! الرمزية
دنيتي ! دنيتي ! غير متصل
©؛°¨غرامي ذهبي¨°؛©
 
الافتراضي رد: هو الحب يا عمري اشويه



الجزء الخامس عشـــــــــــــــــــــــ15ـــــــــــــر

قامت من النوم عشان تصلي صلاه الفجر .. صار لها وقت طويل ما صلت الصلاه في وقتها .. ابتسمت يوم شافته راقد جنبها .. ما تعرف حقيقة مشاعره .. في متأكدة انها بدت تحبه .. صارحت نفسها بهالحقيقة من زمان بس هو !
هي من بالنسبة لجاسم هي حبيبته وصديقته .. ولا يشوفها وحدة دخلت حياته بالصدفة .. نفسي اعرف شلي تفكر فيه يا جاسم .. خاطري ادخل افكارك وافهم .. مع اني اخاف انصدم بلي فيه واخسرك للابد .. ترددت ما عرفت اذا تقومه ولا لاء .. بس قررت انها تقومه بعد ما تتوضى .. ما في احسن من صلاه الفجر في وقتها ..
كان الجو بارد اليوم مع انهم في اغسطس والمفروض يكون احر شهر في السنه بس اليوم شكله غير .. طلعت وهي تتنافض بعد ما توضت .. قومته ..
اول ما شافها ضحك على حالها .. كان شكلها جد يضحك ! وكانت ترتجف من البرد ..
جاسم " وهو يضحك ": الي يشوفك يقول عايشة في الاسكيمو .. مب في قطر !
دانه : عااد اليوم الجو بارد .. توني متوضية ومشغل المكيف بعد .. يله روح توضى عشان تصلي !
جاسم: ليه الساعه كم الحين
دانه : 5 الفجر .. ادري انه مأذن من اكثر من ساعه بس لح الحين ما طلعت الشمس ..
جاسم : خلاص حبيبتي تامرين امر .. اقول دودو
دانه " وايي يا زين دودو " : هلا
جاسم : ما اعتقد اقدر انام شرايج نطلع بعد ما نصلي ..

صحيح ان هي كان خاطرها تنام اول ما تخلص صلاه .. امس ما قدرت تنام عدل .. يمكن اخذت لها غفوة بس وقامت على صوت المؤذن وهو يعلن وقت صلاه الفجر .. بس ما قدرت تردة .. استمتعت من هالطلب كثير .. كان خاطرها تطلع معاه .. من يوم ما داوم وهي تشوفة ينشغل عنها يوم بعد يوم .. تسليتها الوحيدة بنات عمها .. ووجود سهر الي خلاص نقلت للدوحة .. ولي سهل الموضوع اكثر ان نواف قرر يعيش في الدوحة بعد .. خصوصا بعد ما شارك صديقة .. استأجرو بيت قريب من بيت دانه .. الي صج فرحانه لانها صارت تشوف سهر تقريبا يومياً ..
لاحظت انها تاخرت عليه بالرد .. ابتسمت له ابتسامه .. تعلن له فيها انها موافقه .. اما هو ما ان شاف بتسامتها نط على طول وراح يتوضا .. عشان ما يأخر صلاته اكثر من هيك !


غرفة خالد ..

حاول طول الليل انه ينام ولك ما قدر .. كان ودة يكلمها .. مر اكثر من اسبوعين وهمه على هذا الحال .. ليه يا امل ليه .. ليش تحسسيني بالذنب .. كان يدريىهل نسته .. ولا لازالت تسال عنه وتطرش له ايميلات .. فتح الايميل ولقى اخر ايميل طرشته كان يوم الجمعه يعني من يومين .. يعني من يومين .. ابتسم وقال اكيد قررت تعيش حياتها خلاص .. حتى انا لازم اعيش حياتي وامحيها من عقلي .. وبابدأ بايميلي .. كان ناوي يدخل المسن الي ما دخله من اسبوعين .. من يوم ما اكتشف ان اممل تصير بنت عمه ... دخل على امل انها مو موجودة ااالحين .. الساعه 6 الفجر الحين وشيء طبيعي انها تكون نايمه هالحزة ..
فتح المسن ولقى مليون رساله منها .. تساله وش فيه واذا هو بخير ولا لاء ..

ما اقولكم عن حاله امل يووم شافت ان خالد رجع كانت فقدت الامل خلاص .. وحتى صارت ما تقرى جرايد الحوادث مثل الاول وتشوف اذا صادة شي لا سمح الله او لاء ..
اول ما شافته داخل بدت تغني وحست ان الحيوية رجعت لها من جديد .. جربت تكلمه بس ما في امل .. لا حياه لمن تنادي .. لي ما عصبت وكانت على وشك انها تطلع من المسن لما رد عليها بكل برود .. هلا امل بغيتي شيء !!
بغيت شيء .. انت الي تسألني هالسؤال يا خالد .. اي طبعا ابغى شيء .. ابي اعرف حالك .. انت ما تدري انا شكثر اشتقت لك .. وودي اسمع صوتك ..


تفاجأه من ردت فعلها كان ودها تكابر وتقوله كيفك بس باخر لحظة كتبت خرعتني عليك ..؟
ما اكن وده يرد عليها .. كان وده يسفه لها .. ويرجع ينام ! كان وده يقطع النت من العالم عشان ما يقرون يتواصلون بس هو عارف نفسه .. اول ما راح ينقطع النت راح يطلع فكرة عشان يشوفها ويتواصل معاها .. كان بين نارين حس انه لازم يقولها .. او انه يسكت ولا يخسر حبها !
كان وده يخطبها بس هو عارفه انه قلبها لشخص ثاني حتى لو كان له هو ! قلبها راح يكون الخالد . الي تعرفه عن طريق المسن مهب خالد الانسان الحقيقي الي خارج اسوار الشبكه العنكبوتيه .
كان ناوي يتكلم بس اول ما طرش لها الرساله اكتشف انها طلعت ..
كان وده يرجع ويمسها .. كان وده ما يطرشها بس ما قدر ! خلاص الي صار صار وهي عرفت لو ما عرفت في هاللحظة راح تعرف باجر ولا الي عقبه .. كان وده يتصل على بيت جدته عشان يسمع صوتها .. ولا يروح يشوفها بس هو عارف انها ما راح تطيقة بعد الي صار ..! حس انه خسرها .. اي نعم خسرها للابد !
......................................


كانت تتأمل شكلها بالمراية ، فرحت كثير يوم تذكرت انها تشبه امها .. وحمدت ربها على هالنعمه .. على الاقل
كل ما تشتاق لامها .. تشوف نفسها بالمرايه .. ! تذكرت من سنه وكيف انها جات لهالبيت .. كانت امها على مشاكل كثيره مع جدتها . لان جدتها ما كانت موافقة على زواج راشد .. وكيف عاملتهم بحنان يوم عرفة الحقيقة ورفضت من راشد انهم ينتقلون .. اقنعته ان بناته يجلسون هنا ويتعرفون على بنات عمهم لانهم اساسا كانوا عايشين بالوكرة ..
نزلت و هي تغني و فرحانه..دارت عيونها في كل الصاله..و هي تفكر وش كثر تحب كل شي في هالبيت..لكن البسمه راحت من شفايفها و هي تطالع هالنظره الحاده اللي مصوبه عليها..تمنت إنها تتخيل..لكنه كان واقف قدامها..و وجوده لايمكن تشك فيه..حست ان قلبها نبضاته وقفت..مادرت وين تروح..لكن أخيرا بدت تستوعب وركضت على فوق بسرعه..و هي تحس بنظراته تلحقها.. اخر مرة شافته اليوم الي كانوا فيه في المزرعه .. ما عرفت وش تسوي .. كان يطري على بالها من فترة لي فترة بس كانت تسكت نفسها باي شيء .. بس اليوم هي شافته ! اي نعم اخيرا شافته ..!
عند المدخل_وقف طلال سرحان فيها..جاء وراه احمد اللي كان جاي معه..لكنه مد يده بسرعه يوقفه قبل يدخل..لين شاف إنها اختفت و بعد يده عنه ودخل الصاله و عيونه تراقب المكان اللي اختفت منه..احمد مادرى وش اللي صار..
احمد: وش فيك؟
طلال بشرود: هاه
احمد: وش فيك وقفتني؟
طلال يلتفت له: آآ كان فيه أحد في الصاله
احمد: من البنات؟
طلال: إيه
احمد بإستغراب: ما أشوفك غضيت النظر إلا طارت عيونك و إلا الحرام بس علي!

سكت عنه طلال..وهو يتخيلها للحين قدامه..انصدم من التغيير اللي صار فيها..يوم شافها في المزرعه كانت غير .. كانت تشوفه بنظرة كلها خوف ورعب هذة في اللحظات القليله الي كانت شايله فيهم اللحاف من على وجها ..
احمد: طلوول وين رحت كنت أكلمك!
طلال: نعم ما سمعت
احمد: إيه مو أنت مادري وش فيك من دخلنا و أنت منطرش..أقولك المفروض اتصلنا قبل..إحراج البيت فيه بنات و ..
دخلت عليهم جدتهم و فرحت بجيتهم.. قعدت تسولف معاهم .. حتى ما سالتهم ليش كانوا واقفين بهالحاله !

في غرفة العنود_جلست العنود مصدومه من الموقف اللي صار لها..ما تخيلت إنها بتشوفه مره ثانيه..و انحرجت من نظراته اللي كانت تتفحصها.. اكيد كان يتذكر ذاك اليوم .. بس معقوله يكون عرفني ! يا هبله من بيجلس يغني ويرقص كذا بالبيت غيرج .. الله يهداها جدتج كل ما حد جه قالت لهم العنود ترقص وتغني !
قررت تنزل تتسمع عليهم..كان نفسها تسمع كيف يتكلم..كيف يضحك..و نزلت و وقفت قريب من المجلس تسمع سوالفهم وضحكهم..و بعد نص ساعه..سمعتهم يعتذرون و راحت تركض للمطبخ قبل يطلعون عليها..
..........................






الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 35
قديم(ـة) 21-01-2010, 06:32 PM
صورة دنيتي ! الرمزية
دنيتي ! دنيتي ! غير متصل
©؛°¨غرامي ذهبي¨°؛©
 
الافتراضي رد: هو الحب يا عمري اشويه


العصر .. \ فيلاجيوو

كانو يتمشون ويشرون اغراض للجامعه خلاص ما بقى عليها شيء اسبوعين يمكن .. وكل وحدة تكتم خوفها من هالتيرم .. شلون راح تكون الجامعه .. الناس الي فيها ! لان ثنيناتهم راح يدرسون بهالمكان لاول مرة !
سهر : الا دودو هناك راح تظلي بالعبايه (( الجامعه الي راح يدرسون فيها مختلطة على فكرة ))
دانه : اي اي انا اول مرة يوم رحت اسجل شفتهم كلهم بالعباية والشيله عادي .. لان في شباب معانا مثل ما انتي عارفة !
سهر: بس احنا طول عمرنا معانا شباب .. وشرايج نلبس شيء طويل مثل الي كنه نلبسة للجامعات الي هناك !
دانه: نو نو ما راح ينفع .. هناك كله شباب وبصراحة الوضع ما يطمن .. حتى فهد حذرني منها كذا مرة
سهر : ههههههه فهود عاد .. الا تعلي اخبارك ويا جاسم ..
دانه " وهي تبتسم ": الحمد لله ..
سهر : يعني ما تتخانقون مثل الاول !
دانه : الا نتخانق .. بس تعودنا يمكن .. بس تدرين انا لحد الحين مو متطمنه
سهر: اقول اعشقي الراحة .. انتي ما تتطمنين لاحد !
دانه" تبي تضيع السالفه " : اي صح ذكريني باجر نوديج المستشى .
سهر: ليه....
دانه : نسيتي انهم طلبتوا منهم نحاليل .. ولازم تخلصها بسرعه عشان نقدر الاوراق من الاقضل
سهر : اقولك شيء !
دانه: يس يس .. اول امشي خل ندخل محل بربري ..
سهر : انا متطمنه لجيه نواف معي !
دانه: ليه .. هو راح يسكن هنا على طول
سهر: ما ضل غير سنتين .. السنه راح يكون معي عشان شغله والسنه الجايه احتمال كبير يكون العرس ..
طالعتها دانه باستغراب كثير .. كانت تبتسم وهي تتكلم عن الموضوع .. اول مرة سهر تسويها .. العادة تعصب اذا اي احد جاي سيرة الخطبة .. لدرة ان كلنا نسينا انها مخطوبة ! واحيانا اشك ان حتى هي نست ..
دانه " وهي مستغربه ": عرس تقصدين انتي وولد خالتك ذاك ..
سهر: اي .. وهو في غيرة !
دانه: بس اول مرة تتكلمين عنه من يوم ما خطبوج !
سهر : اقول دودو .. وش رايك بهالشنطة ..
كانت تاشر على شنطة " بربري" لونها اسود .. شويه كبيرة يعني تنفع للجامعه .. مغطية بسير جلدي في نص الشنطة ..
دانه : اتصدقين حلوة .. اول مرة تختارين شيء حلو ..
سهر : اقول الخلا
دانه: شرايج نشتري مثل بعض ..
سهر: واووو فلله .. يس يس . انا موافقة !
اشتروا الي بغوه وطلعوا من المحل ودانه لحد الحين السالفه في بالها .. ودها تسال شلي طراه على بالها .. هو خاطبها ولكن ما عمرة حبها .. لدرجة ان مره جاه وتهاوش معاها .. وهي مالها ذنب بعد .. دانه كرته من هالسالفه ! وكانت تخاف تفتح السالفه مع سهر لا تزعل !

العصر . فيلاجيو .. قريب من الباب الرئيسي ..

كانت قاعدة بالسيارة وهي معصبة من دانه .. وهذة ما تعرف تنطر قلت لها اني راح اروح معاكم لفيلاجيو .. الحين بعد دقايق امي ولا جايم ولا اي احد بيتصل ويقول يله رجعوا انتوا تأخرتوا .. وانا بعدني ما تسوقت ..
جواهر " وهي معصبة ": يله كاني .!!!! ابي انزل
كاني " السايق": جوهر انتي يبي ينزل في ينزل هنا .. هذا واجد زحمه !
الجوهرة : اي طبعا .. مهو فيلاجيو لو راحوا اللؤلؤة مو افضل .. اففف منكم !
توها تبي تنزل الا تحس بظربة قويه .. صارخت بكل قوتها .. فتحت عيونها ولا تشوف السايق وهو معصب .. اكيد السيارة راحت فيها ..
حاولت تفتح الباب .. والحمد لله افتحت .. كانت الظربة في جهه الكرسي الي جنب كرسي السايق .. والباب الشيء الوحيد الي تاثر .. الحمد لله انها جات على كذا !
لعت من السيارة .. وهي جد معصبة على الموقف المحرج الي نحطت فيه .. دعموا ووين في فيلاجيو .. وعند الباب الرئيسي ! كل الشباب تلاقينهم واقفين هناك .. خصوصا ان اليوم يوم العائلات بس .. الله يغربلك يا كاني ..
سمعت صوت شخص يسالها : اختي انتي بخير !
كانت تعرف انها المفروض تمشي ووتصل على حد من خوانها عشان يجونهم وتدخل داخل لدانه .. بس بدال لا تسوي هاي كله .. شافت الشخص بنظرة ..
هي كانت لابسة نظارة شمية .. هو ما انتبه لا عدل .. فجأه شافها تنفجر في وجهه
- انت ما تستحي .. لازم هالحركات يعني
- انا وش سويت يا اخت سايقكم هو الي صدم فيني !
سمعت صوته .. حست انه مو من قطر .. هاي اللهجة مو لهجة قطري ! شافت ملابسة تاكدة انها مو ملابس امراتي او عماني .. لان العمانين ما يحطون عقال على راسهم والامراتين ثوبهم غير !
كان وجها تساله انت من وين .. بس الله يهداج يا جوجو وش هاللقافة ..
- الحين انا وش اسوي .. اقول كاني
- نعم جوهر !
- اتصل على جاسم وقوله يجي ! (( وتلتفت على الرجال)) اخوي الحين يراويك شغله
- يقالك تهدديني .. خل يجي وش اسوي به
- انت سعودي (( ما تدري اشلون لفظة هالكلمه .. خست انه قليله ادب .. عير متربية .. اكيد راح يعرف اسمهم لما يصلحون السيارة .. ش راح يقول عن اهلها .. بنتكم مو متربية ؛))
- ((ابتسم .. بس بعدين رد بهدوء )) وانتي وش دخلك
- الحين زين مني اسئل .. اقول خلصوا سيارات السعودية جاي تسوي حوادث في الدوحة ..
ومشت عنه وهي محتره ! وشو هذا ما يستحي .. بس انتي الي بعد يا الجوهرة مصختيها .. انا اشلون طلع مني هالكلام .. اول مرة في حياتي اتجرأ واكلم رجال .. كاني من النوع الي وايد يسوي حوادث كل مرة اقعد بالسيارة بهدوء لين يجون اخواني .. اول مرة اعصب واطلع من السايرة واكلم حد .. مشت من السيارة . وكانت الخدامه تمشي وراها لين ما ادخلوا داخل المجمع !!
ما كان ودها تقول شيء جدام سهر .. البنت ما تعرفها عدل وخافت لا تاخذ عنها فكرة مش اووكي .. قررت انها تسكت لي ترجع البيت وتقول لدانه اوريم او هييووون حد ممكن يفهمها .. ظلت تدور مع البنات ! كانت جايه تاخذ لها فستان لحفله دانه .. بس ما قدرت تختار شيء ! كل تفكيرها كان منصوب في الحادث الي صار من اشوي .. وجرأتها الغير طبيعيه مع الرجال ! بس الحق ينقال .. هو وسيم ّ اي والله وسيم ..
كانوا يتمشوون .. دانه التفتت على الجوهرة لقتها تبتسم ..
دانه : جوجو وش بلاج !
الجوهرة : ها ... لا لا سلامتج ! ما في شيء !
سهر " بعد ما سكرت الجوال من عند اخوها ": اففف وش فيه هذا !
دانه: شفيج ..
سهر : كان معصب .. وقالي رجعي مع دانه !!
الجوهرة : اي حياج !! بس ترا اخواني راح يرجعونا
دانه: شنو ... ليش
الجوهرة : السيارة سوت حادث !! وخليت كاني يتصل على حد من خواني يعلمهم !!
كانت الجوهرة تبسم لما تذكرت كلامها الي قالته له .. " خلصوا سيارات السعودية .. جاي تسوي حوادث عندنا " والله اني مب صاحية ! في حد طبيعي يقول هالكلام ..
بس يا رب ما يعلم خواني واروح فيها !!

............................
بعد اسبوع ..


استغربت دانه من تحمس الكل .. قالولها انهم معزومين على حفله بس هي ما تعرف حفله منو ولا شالسالفه ..
كل الي تعرفه ان البيت كله متحمس .. حتى جاسم ! جاها الصبح ومعاه فستان كان جد راقي .. لونه ابيض وذيله طويل .. بس فيه وردة وردية بالنص .. والذيل مدرج ! كان شله راقي !
دانه استغربت من هالاهتمام .. ! العايله كلها مهتمه وهي تحس نفسها ضايعه ولا تدري عن شيء ! وش فيك يا جاسم .. ليه كل \هالاهتمام في الحفله .. خالتها حجزت لهم بالصالون وهي بس جابولها وحدة تسوي شعرها والمكياج في البيت هي وريم .. حتى الجدة كانت متحمسه .. كل اشوي تتصل وتسأل عن حالها ..
راح الكل القاعه من وهل الا دانه خلوها بالبيت مع ريم وهيا .. حتى دانه استغربت من الموضوع .. بس هيا وريم ما عطوها وجه وفهموها ان ما في غير سيارة وحدة وما فيها مكان للعايله كلها !
راحوا القاعه متأخر حوالي الساعه 10 .. دانه استغربت من الموضوع وش هالعرس الي اروحه الساعه 10 .. الساعه 10 يدخلون العروس ..
دانه " قبل لا تنزل من السيارة ": ريم انا مب نازله !
ريم وهيا بطلوا عيونهم بطريقة هستيريه ..
ريم: وووشوو
دانه: مب نازله .. اسلاعه 10 الحين .. انتوا وش سالفتكم .. انا احس ان في شيء . تراني مب مرتاحه !
هيا: دانه بليز نزلي ولا تخربين الموضوع
دانه: اخرب شنو .. احنا الحين في الفور سيزون .. بندخل عرس ّ مب داخله عادي ! باقولهم تعبانه .. ابي افهم شالموضوع .. انا احس ان في شيء .. انتوا ليش مهتمين فيني لهالدرجة اليوم ..
ريم: دانو بتعرفين كل شيء داخل ..
دانه: ريم .. اليوم عرس حد من اهلنا .ز انتوا وايد مهتمين ! بس منو هالشخص !! بل ليكووون سهر .. والله لا ذبحها اذا كانت هي
هيا : لا لا والله مهب سهر .. بس عشاني نزلي ! يله دانوو
نزلت وهي اساسا مو طايقة المكان .. ما تحب لما تحس باحساس المغفله .. في شيء قاعد يصير من وراها بس مو قادرة تكتشفه ..
راحوا من الباب الخلفي للقاعه ودانه اندهشت اكثر .. وش هالعرس الي يسون فيه كذا .. معقوله كل اعراس الدوحة بالهالشكل .. هي راحت عرس خليفة من قبل بس ما كان جي .. بس بعد عرس خليفة كان من 15 سنه يا دانه ..
دخلوها غرفة فصخت فيها العباية وقعدت تتاكد من مكياجها ..
ريم " وهي تعدل شعرها ": دانووو .. احنا الحين بندخل للعرس
دانه: يعني .. انا اساسا مو فاهمه شيء سوا الي يعجبكم
هيا " هاي شكلها بتعصب . لازم نقولها ": دانه باقولج شيء ..
دانه: شنو ..
هيا: انتي ما سويتي عرس .. يوم تزوجتي!
دانه: بلا سويت
ريم: هالحفله الي كانت في بيتكم محد يسميها عرس ! على الاقل عرس ما يليق فيج
دانه " بدت تضحك ": يعني شنو بتسون عرس ثاني
ريم: ترا هاي فكره جاسم .. وهو الي مرتب لكل شيء .. حتى فستانج هو ختارة
دانه " بصدمه": شنووو
هيا : هههههه يحليله ولد خالي .. عرفتي تلعبين بعقله دانو " وغمزت "..

دخلت القاعه .. كانت جد جميله .. احلى من يوم العرس الي الكل مدحها فيه .. هالمرة ما كانت معصبة .. ولا كانت بتصيح .. كانت واثقة من حبها .. واثقة من حبه ... وما تتمنى غير ان الله يوفقهم .. دخلت القاعه بفرحة .. بدموع الفرح وهي تشوف حب الجميع لها .. تفاجأت من هالمفاجأه .. معقوله يسويلي عرس جديد .. بهالدرجة يحبني ..

دخلت القاعه وعلى نغمات الاغنية .. انتظرت لي خلص الشعر بالاول .. الشعر كان طلب من جاسم لشاعر مشهور .. وهو الي القى الشعر .. اما الزفه فكانت بصوت راشد الماجد .. وزفة خاصة لعرسها !! لقته واقف ينتظرها .. طول عمرها تتمنى عرس على الطريقة الاوروبية .. الرجال يدخل اول وينتظر .. وسوى لها هالحركه .. القاعه كانت مزينه بطريقة .. كأنهم قاعدين بحديقة .. كان المكان روعه يجمع بين الفخامه والبساطة .. هو عرس الاحلام الي طول عمرها كانت تحلم فيه .. مشت على المسرح بهدوء ورزانه ويدها في يدة .. فجاه شافت الستيج " المسرح" نقسم لنصين !! ارتفع المسرح على فوق .. وكان مثل بحيرة صغيرة او نهر صغير تحتهم !! كانهم جالسين بحديقة بالضبط !! طبعا هي كانت متخرعة ولا تدرس وش السالفه .. ضغطت على يدة بالقو ..

بعد اشوي رجع كل شيء لطبيعته .. ودخلو مع بعض .. على نغمه هادية .. شافت في عيونه الحب الي كانت طول عمرها ودها تشوفه فيه .. حست ان حلمها تحقق .. عمرها ما حلمت بفلوس ولا ببيت كبير بس حلمت بالحب والعائله .. حلمت بالحنان الي كان ودها تشوفه .. واليوم تحقق حلمها .. الحمد لله يا ربي !

جلسووو على الكوشة اشوي وبعد دقايق جات المصورة تصور .. وجات امها وام والعائله الكريمه يسلموون عليهم !! اشوي الا يوقفووون ويمشون على المسرح .. وتشوف عازفة الكمان بدت تعزف معزوفة خاصة .. حست نفسها ضايعه بس متحمسة .. كانها بعرس احلامها بالضبط !! ما تعرف الحين شو المفروض يسوون .. وشو سالفه هالمعزوفة !!

مسك يدها .. ووصلوا لحد نص المسرح .. هالمرة بعد المسرح تقسم لقسمين .. بس لما لفت شافت ان الكوشة اختفت من ورا .. انقلبت فجأه وكان مكانها مثل بيت زجاج مليان ورود .. فتح الباب وظهرت كيكه كبيرة !! ..
همس لها !!
جاسم: هذة الكيكه لان ما سوينا فتره خطوبة ولا سوينا حفله خطوبة !! (( علما بان الاعراس في الدوحة ما يقصون فيها الكيك .. يسون هالحركه في حفله الخطوبة .. ))
قطعوا الكيك مع بعض .. ومرة ثانية رجعت لهم الكوشة !!
كل شيء كان رهيب وخيالي .. حتى العايله كانو متفاجأين .. ما كانوا يعرفون ان هاي كله راح يصير!! جاسم كان جايب مهندس خاص من الامارات .. يفهم بهالسوالف !!


انتهى العرس وراحت لغرفتها بالهوتيل معاه .. ما طولو فيه وايد قعدوا ساعتين بس .. وهاي عادة في العرس الخليجي مو مثل الاجانب !
دانه: ليش ما قلتلي
جاسم" وهو يبتسم": كان ودي افاجأج ..
دانه: تصدق كنت حاسه ان في شيء .. بس كان مستحيل اتخيل انك بتسوي لي عرس ثاني ..
جاسم: صدقيني ما كان الموضوع سهل
دانه: الكل كان يدري .. الناس كانوا وايد اغلبهم ما عرفهم
جاسم: اي سوينا بطاقات حاله حال اي عرس ثاني .. والعايله كانت تدري اي تصلت فيهم يوم كنا مسافرين وقلت حق امي والجوهرة كل شيء عشان يخططون
دانه" وهي مستغربة ": شنو ووو .. عشان جي كنت تحن علي اشتري فستان
جاسم: العرس الي كان في بالي بسيط .. وفخم .. بس من اربع ايام يوم شفت الترتيبات للقاعه حسيت ان بيكون فخم وما راح تقدرين تلبسين ذاك الفستان .. ورحت مع ريم واخترنا واحد ثاني ..
كانت مستغربة وهي تسمع الي يقوله .. لهالدرجة تحبي يا جاسم .. صدقني انا بعد .. انا بعد !
ضمها .. وهي لحد الحين مو مستوعبه الي صار .. عمرها ما تخيلت ان احد ممكن يسويلها هاي كله
همست له بحب : هاي احلى هديه حد قدمها لي بحياتي !!



الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 36
قديم(ـة) 21-01-2010, 06:34 PM
صورة دنيتي ! الرمزية
دنيتي ! دنيتي ! غير متصل
©؛°¨غرامي ذهبي¨°؛©
 
الافتراضي رد: هو الحب يا عمري اشويه


الجزء عشـــــــــــــــ ال 6ـــر
بعد اسبـــوع ..

كانت ريم قاعدة في البيت بروحها .. أمها طلعت مع صديقتها وخوانها الشباب اكيد طالعين .. الجوهرة نايمه ودانه طالعه .. ما عرفت شتسوي قررت تتصل على امل تشوف وش اخبارها .. كان ودها تزورهم بس اكيد الشباب عند جدتها هالوقت هم دووم يروحون لهال عصر يوم السبت ..
كانت أمل قاعدة تعدل شعرها يوم اسمعت صوت جوالها .. عرفت انها وحدة من بنات عمها من النغمه ..
امل: هلا ريموو
ريم: قولي انج فاضية
امل: لا والله .. ليش
ريم: انا متملله وابي حد اقعد وياه ..
امل: وييي .. انزين انا براوح بيت خالي الحين .. حياج
ريم: لا فشيله ما عرفهم .. ما شفتهم الا كذا مرة السنه الي فاتت
أمل : بتستانسين عليهم .. خل امر عليج ..
ريم: لال ا والله استحي .. شوفي عزميهم مرة في بيتكم وانا باجي اتعرف عليهم ..
أمل : خلاص ولا يهمج .. باتفاهم معاهم واقولج .. اوك ريمي انا باسكر لان لازم اروح ... دانه وجاسم عندنا حياج ..
ريم: لا لا زهقت منهم وايد اشوفهم ..
امل: ههههه يله باي ..
توها مسكرة من ريم وراحت تلبس عبايتها الا نوف اتصلت ..
امل: لا وغلااا هلا بنوافي
نوف : بسم الله اكيد فيج شيء ..
امل: هههه لا سلامتج
نوف: اموول شفيج ..
امل: باقولج شيء سالفه ونسيت .. قبل حفله دانه كلمت خالد .. ونقطع النت فجأه .. اساسا ما ادري وش فيهم كيوتل قطعوا النت على كل منطقتنا .. الله يهداهم ! واليوم دخلت المنتدى طرش لي رساله انا اسف وما عرف شنو .. بغيت ادخل ع المسن اعرف وش السالفه بس ما فتح وما قلت حق عندوو اخاف تدري ما عندي غيرج ابيج تعدلين لابتوبي ما عرف وش فيه المسن !! الحين باروح بيت خالي وباحاول افتحة بالمرة قالي انه طرش لي شيء ولازم اسامحه .. ابي اعرف شنو !! وانا ميته ابغى اكلمه .. بليز !!


نوف: خلاص ولا يهمج .. الحين امرج
امل: لا لا انا باطلع الحين بنات خالي حنو علي لازم اروح لهم .. واساسا ولد عمي عندنا
نوف: جاسم
ضحكت امل : اي نعم جاسم .. بس تدرين ..
نوف: شنو
أمل بتردد: دانه طيبة
نوف بعصبية : تستهبلين انتي ( وسكتت للحظات ) اقول .. لو قلتي هالكلام مرة ثانية جدامي ما تلومين الا نفسج انا ابي افرقهم
أمل: انتي وش تقولين ..
نوف: انا احب جاسم .. احبه انتي ما تفهمين .. والله يوم شفته بالعرس ذاك اليوم بغيت اموت ..
أمل : اقول هالكلام ما له فايدة الحين تعالي بعد المغرب وباكون موجودة ان شاء الله ..

سكرت امل بسرعه .. لانها تأخرت على بيت خالها ..


اما نوف ما صدقت الي امل قالته على طول لبست عبايتها .. وطلبت من السايق انها تروح بيت امل ..
.............................................

دخل البيت وشافها قاعدة تتكلم بالتلفون .. اشرت له انه يقعد عشان تعرف تتفاهم وياه تفاجأ منها .. وشفيها نور اليوم .. غريبة ! وداقه علي وتقول لي تعال عندي ابي اكلمك . اكيد خالتي فيها شيء .. خالتي ! تصدقون اول مرة اقول لها خالتي .. العادة اقولها اختي .. طول عمري وانا احبها اختي .. وبالعكس عيالها احينا يقولون لي خالي ..
نور (( بعد ما سكرت من التلفون )): ما بغيت تزورنا
احمد : والله خرعتيني ام طلال .. شالسالفه
نور: بسم الله عليكم .. والله ما فيني شيء انا كنت طالعه واكتشفت اني اشتقت لك ! قلت ما راح اقدر اجيبك غير بهالطريقة
احمد : الله يهداج كان دقيتي من دون لا تخرعيني ولو .. كم خاله عندي انا !
نور: اقول لا تكبرني انا بعدي شباب !
احمد : الا نوري .. وين عيالج !!
ريم (( وهي تنزل من ع الدرج )): انا خاطري اعرف انت ليش ما تقولها امي !!
احمد : انا ا عادي اقول كل شيء .. مرة يمه مرة خالتي . مرة نور عادي اتاقلم .. وش الي حارج
نور: اقول ريم خليه في حاله .. خذ راحتك حبيبي !!
ريم: من قدك يا خالي .
نور: المهم انا كنت ابيك في موضوع ..
احمد : والله كنت حاس .. اتفضلي الشيخة نور
نور: امي كلمتني .. وقالت لي اكلمك في موضوع
احمد : شوفي نور .. لو موضوع زواج انسى
نور: يا احمد يا حبيبي .. ترى ما بغى غيرك .. خل نفرح فيه
احمد: عندج طلال افرحوا فيه .. طلال اخوي بعد ّ! لازم مليون عرس يعني .. دانو توها معرسه
ريم: لا حموود بليز ترى والله خاطري يصير عندنا عرس ثاني
احمد : والله انكم طماعين .. اصبروا اشوي خل نرتاح من عرس جسووم
نور : يعني شنو نرتاح الله يهداك .. احنا نبي نفرح فيكم ..
احمد : خلاص ولا يهمج اوعدك افكر بالموضوع
ريم" بفرح": صج
احمد: بعد سنه
وطلع وهو يضحك عليهم .. الله يهداهم ما يفكرون الا في العرس والزواج . لازم كل الناس يتزوجون يعني !!


بيتــ ام محمد ..

كانوا كلهم قاعدين يتقهون في المجلس الداخلي للحريم .. دانه وجاسم وام محمد .. اشوي ولا تدخل عليهم العنود تتقهوى وياهم ..
ام محمد : وينج يا دانه يا يمه .. ما شوفج .. جاسم فديته دايما يمر علي بعد الدوام
دانه: والله يا خالتي متوهقة ويا الجامعه .. ! لحد الحين ما بدينا دراسه والطلبات ما تنتهي
العنود: جامعه ولا مدرسة ذي .. وش طلباته بعد
دانه: اوراق نوقعها .. نجيب لهم مستندات معينه .. لقائات مع الطلبة والاساتذة يعني هالسوالف .. !
سرحت بخيالها وهي تطالع جدتها .. سبحان الله ! هي تغيرت وايد عن قبل .. عمرها ما عاملتني بطيبة وحنيه .. بالعكس اول ما جيت كانت حتى ما تسلم علي مثل الناس .. وكله تقط نغزات ! الله يهداج يا يدتي ..
الحين زوجتيني عشان ترضين علي .. ودي افهم ليش !! كلهم مو متزوجات ليش راضيه على حالهم الا انا !!
صحت من تخيلاتها يوم حست بيد تضغط على يدها .. لفت له وابتسمت علاقتهم صايرة وايد قريبة من بعض .. حست انها ندمت على الايام الي مرت وهي تعاندة .. صايرة تحبه .. اخيرا قدرت تعترف بهالحب .. بس حست ان مستحيل تصارحه لحد الحين في حاجز بينهم ..

دقيقتين الا يسمعون صوت طق الباب ..
جاسم وهو يقوم عشان يفتحه .. : يدتي ناطرين حد ..
ام محمد : لا يمه .. عاد ما ادري عن العنود
العنود: لا لا يا ريت حد يجيني !
دانه: اقول اسكتي لا تتحرطمين كأنك عيوز ..
فتح جاسم الباب .. وشافها .. دوم يشوفها لما يجي عند جدته ، بس عمره ما حي براحه لها . شكلها قويه عين ولسانها طويل ..
دخلت نوف وهي تبتسم .. وسلمت على الكل وقعدت كأنها وحدة من اهل البيت ..
دانه في نفسها .. هاي شنو ما تستحي .. كأنها من اهل البيت !
طبعا نوف جات هالوقت لانها عارفة ان جدتهم ما ترضى لصديقاتهم يروحون الغرف فوق .. يعني هاي فرصتها !!
العنود: اقول نوافي .. امشي نروح الصاله الثانية ..
نوف وهي تسوي نفسها تعدل الشيله بس الصج طيحتها زيادة : اووك
جاسم: لا لا خلكم انا الي طالع !! دانه تمشين ولا
دانه : لا لا بامشي . ديدة سامحيني .. ان شاء الله باحاول امرج باجر ولا بالليل ..
نوف: الا امل وينهي ..
العنود " كأنك ما تدرين يعني ": طالـــــــــــــــعه
نوف: بل .. او عيل اسفة .. باطلع عيل
ام محمد: لا يمه خليك !! توك جاية تقهوي عندنا ..
طلعوا من البيت ودانه متنرفزة .. مسك يدها وراحوا للسيارة .. حس انها متنرفزة .. دانه تغار بسرعه .. تتضايق بسرعه !!
دانه: احنا وين رايحين .. البيت نفس الحوش مو محتاجين سيارة
جاسم: من قال راح نرجع البيت ..
دانه: عيل .. وين بنروح !!
جاسم: بنروح عند خوالي .. امس كلمت خالتي وقالت انها ودها تتعرف عليج .. هي ما جات في عرسنا الاولي لانها كانت مسافرة .. والثاني كان في وايد ناس .. ما قدرت تتعرف عليك !



الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 37
قديم(ـة) 21-01-2010, 06:36 PM
صورة دنيتي ! الرمزية
دنيتي ! دنيتي ! غير متصل
©؛°¨غرامي ذهبي¨°؛©
 
الافتراضي رد: هو الحب يا عمري اشويه



نروح حق أمل الي كانت في بيت خالها ..
اعتقد اني ما عرفتكم عليهم . خالها عبد الرحمن ..
متزوج وعنده ثلاث عيال ..
الكبير طارق عمرة 26 سنه .. يشتغل بالمجلس الاعلى ..
عبدالعزيز .. عمرة 24 سنه .. يشتغل بشركة راس غاز بالدوحة ..
واخر العنقود موزة طالبه جامعه قطر .. هندسة صناعيه 23 سنه .. سنه ثالثه جامعه .. رومنسية وايد هوايتها قراية الروايات الرومنسية عربية ولا انجليزية ..

كانتـ قاعدة في غرفة موزة .. والاغاني بصوت عالي ..وقاعدين يرقصون ويستهبلون ..
أمل : اقول موزووو انا تعبت .. غيري الاغنية
موزة : شاسويلج يعني .. انا احبها
أمل: عاااااد .. حطي لنا شيء عربي .. كله انجليزي
موزة : لا لا العربي مب مال الرقص العادي .. حلاته في الاعراس وبس ..
أمل: اقول ما عندكم اكل .. ولا شيء اشربة .. انا جعت
موزة : بس جي تامرين امر .. تنزلين وياي ..
امل: لا لا فشله اخاف خوانج تحت
موزة: لا لا محد بالبيت .. طارق مسافر ويا ربعه .. وعزوز طالع من الصبح ما عرف وين
أمل: لا لا انتي روحي .. وانا بادخل ع المسن اشوي..
موزة : انتي صج ما تستحين ..!
أمل: افاااا ليش
موزة : الحين تقعدين وياي ولا ع المسن ..
امل: لا لا والله بس دقيقة باقرى شيء وباقعد وياج ..
موزة : اوك خذي الاب توب بس بشرط بنشوف فيلم بعدين ..
راحت موزة تجيب لهم شيء ياكلونه وأمل ما صدقت .. على طول راحت ع الابتوب .. وافتحت ايميلها .. تدعي ربها انها تلاقية موجود .. تقدر تكلمه .. تشوفة .. مشتاقت له ..
صار لها اسبوع .. طرشت له خاص على المنتدى ... ولكن قال لها قري ع الايميل افضل .. هذا شيء خاص .. حمسها الموضوع .. وتحسب الثواني القليقله الي خذتها عشان تدخل ع الايميل كانها ساعات ..
شافت الرساله .. ما عرفت وش تقول .. تتكلم ولا تسكت ...!
دخلت موزة الغرفة وهي تضحك ..
موزة : اقووول يا الدوووبا .. ابوي تحت ويقول بنتغدى برع .. فله صح
شافتها ماسكه الابتوب وتصيح .. منصدمه .. ما تتكلم .. ماسكه الابتوب بطريقة غريبة وكانت تقرى الكلام للمرة المليون ..
موزة : امووول وش فيج ..
أمل: ........................
سحبت منها الابتوب وقعدت تقرى ما فهمت ولا شيء بس عرفت ان أمل دخلت نفسها بمليون داهية .. عرفت ان أمل اكيد خلاص .. لو ولد عمها علم عليها ممكن تروح فيها .. بس شالسالفه .. شلي خالها تكلم ولد عمها .. اشلون .. هي تعرف امل وتعرف اخلاقها !!
موزة : امووول قولي لي الصج .. باقدر اساعدج .
مسحت دموعها .. وراحت تغسل ويها .. دقيقتين مرت على موزة كأنها سنه .. وهي تعيد تقر الكلام وغير مستوعبة من الي صار ..
أمل: شاقولج .. انتي قريتي كل شيء ..
موزة : حبيبتي .. انا مثل اختج الكبيرة .. باقدر اوقف وياج ..
أمل: انا هبله صح .. انا مب صاحية ..
ورجعت تصيح مرة ثانية .. حازلت تهديها بس ما عرفت اشلون .. عمرها ما طاحت بموقف بهالطريقة .. تدري ان المفروض تقول هي .. بس بنفسها تعرف ان الموضوع خطير .. وش تقولها .. هاي ولد عمج انسى الموضوع .. هي مبين عليها انها تحبه .. وحتى هو من كلامه مبين انه يحبها بس يحس بالذنب .. بس الحين اكيد كل ذرة حب كانوا يحسون فيها تحولت لألم .. لكرة ... لفشل .. الله يعيمج يا امل والله ما ودي اكون مكانج .. حلو الحب .. بس اسوء شعور انج تحسين انج ما تعرفين الي تحبينه ..
موزة : أمووول في حد يدري عن الموضوع ..
امل" وهي تحاول تسيطر على دمووعها": نوووف ..
موزة " بصدمه": منووو
امل: شنو منو ... مب هي صديقتي !! نسيتي هالكلام ..
موزة : يا حبيبتي .. انا خاطري اعرف انتي شلون صادقتي هالبنت .. امووول ما بقى شيء ع الجامعات .. هالبنت راح تضيعج ..
أمل: تضيعني .. تراها اعز صديقه عندي .. وشيء طبيعي اني ما ارضى عليها ..
موزة : ترضين ولا ما ترضين .. حرام عليج اموول .. اقول وش رايج تنامين عشان ترتاحين ..
أمل " وتكمل صياحها ": انا ما ابي اروح بيت جدتي ..
استغربت موزة من كلام أمل بس بعدين فهمت وش السالفه .. بيت جدها قريب من بيت هذا الي اسمه خالد .. ما حبت تعلق بس حست باسف كبير حق بنت عمتها .. الله يكون بعونج يا أمل ..
موزة : خلاص ولا يهمج .. بس جي انتي تامرين ..
أمل : تتوقعين جدتي راح توافق
موزة: اكيج وتدرين اذا ما وافقت انا باجي بابات عندكم .. بيتكم مافي شباب مستحيل امي وابوي يعارضون ..
بتسمت لها أمل بشكر .. استانست انها ما سألتهم .. خلتها تصيح على راحتها وطلعت موزة من الغرفة .. على اساس ان أمل ترتاح فيها ..

.................................................. ...............

قامت من النوم .. شافت 7 مس كولات من ريم .. ومس كوول واحد من سهر .. ابتسمت هالبنت يوم عن يوم قاعدة تحبها زيادة .. يوم عن يوم قاعدة تزيد صداقتهم .. خصوصا وانها أعز صديقة لدانه .. طلعت من غرفتها مالقت اي احد بالبيت .. والشغاله قالت لها إن خالد بس ما طلع لحد الحين .. استغربت منه .. خالد صار له فترة متغير .. ما يكلم أحد وما يحب يطلع من البيت ..!
راحت له غرفته الي في الطابق الثالث ..
الجوهرة : خلووود انت موجودة ..
خالد: اي اي حياااج ..
كان شكله متغير .. متغير وايد .. ويهه حزين .. صار لها ترة طويله ما طلع .. لدرجة ان احيانا يصعدون له الاكل فوق ..
الجوهرة : خالد .. انت فيك شيء
خالد " ابتسم ... محد حاس فيني غيرج": لا سلامتج حبيبتي .. بس تعبان اشوي ..
الجوهرة : سلامتك حبيبي .. خلوود ليش تسوي بنفسك جي .. انت اشفيك !
خالد: اخخ يا جوجو انا تعبان .. تعبان وايد
الجوهرة: سلامتك يا خوي .. اشفيك .. يمكن اقدر اساعدك !
خالد: بتساعدني ولا تلوميني
الجوهرة: ما ادري ..بس اذ ا لمتك .. بالومك لاني ابي مصلحتك . ما ابغيك تتأذى ..
خالد: لو سمحتي خليني بروحي .. عمي مطرشلي ملون مسج لازم اروح الشركه ..
الجوهرة: خالد الحين العصر !!
خالد: ادري .. طلعي عشان ابدل

طلعت وهي مستغربة من حالته .. راحت تقعد عند امها اشوي .. بس اتصلت عليها سهر ..
سهر : الو .. جوجو
الجوهرة: هلا وغلا .. هلا بصديقة مرت اخوي
سهر: الحين انا متصله اعزمك تقولين صديقة مرت اخوي .. قولي صديقتي
الجوهرة: اقول يا زين السهودين بس .. ولا تزعلين صديقتي .. امري بس
سهر: ما يامر عليك عدو .. شوفي انا زهقت ..
الجوهرة: المطلوب .. دانه مهب بالبيت
سهر: دارية والله .. ابيك انتي وريم تجوني ما عرف حد غيركم بقطر
الجوهرة : تعالي انتي
سهر: لا لا تمللت من بيتكم
الجوهرة: بل في الويه .. انزين اعزمك على بيت ريم
سهر: لاء لاء ابي تجون بيتي .. مسكين نواف تملل من كثر ما يوصلني لكم
الجوهرة: خلاص بس اقول





الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 38
قديم(ـة) 21-01-2010, 06:37 PM
صورة دنيتي ! الرمزية
دنيتي ! دنيتي ! غير متصل
©؛°¨غرامي ذهبي¨°؛©
 
الافتراضي رد: هو الحب يا عمري اشويه


سهر: هلا
الجوهرة : ريم من اشوي مطرشة مسج انها راحت بيت عمتي.. المسكينه من الصبح تتصل وانا كنت نايمه بعدين طرشت مسج تقول انها متملله ومن اشوي طرشت قالن انها خلاص طلعت
سهر: اقول يا بنت .. ما طلبت تقرير انا .. تعالي بيتنا
الجوهرة: بل وانتي ما تتعاملين .. باشوف خواني اذا قدروا يجيبوني وارد لك خبر .. الا وين بيتكم
سهر: ورا الاند مارك .. قريب منكم يعني
الجوهرة: خلاص باوقف عند صالون كريستال اوك ..
سهر : وش ذااا
الجوهرة: هذا المشغل القريب من بيتكم
سهر: اعتقد عرفته خلاص خلاص
ما صدقت لقت مكن تروحله .. طلعت لغرفة خالد مره ثانية وطقت الباب
خالد: هلا موجو .. وش تبين
الجوهرة: اقق لا تقولي موجو ما حب الاسم
خالد: لا لا حلو موجو ..
الجوهرة: انزين ممكن توديني بيت صديقتي
خالد: ومن بنته صديقتك .. امي تعرفها
الجوهرة: تعرفت عليها كذا مرة .. هي وايد تجي بيتنا ..
خالد: وين بيتهم
الجوهرة : قريب ورا الاند .. بس انا ما عرف بالضبط وين باتصل عليها وراح توصفة لي
خالد: خلاص بس دقيقة .. ما ابغي اتاخر ..
راحت وهي تركض استغربت انه صاير طيب اليوم .. بس مو مهم اهم شيء اني اطلع ..
بيت سهر ما كان يضيع كان قريب وايد من الاند وعلى الشارع بس .. دخلت من البيت بسرعه من دون لا تشوف الشخص الي قدامها .. صدمت فيه وطاح الغطى من على وجها ..
ما قدرت تفسك نفسها ..
الجوهرة" بعصبية ": انتـــــــــــــــ
" والله فلله بنات قطر .. ما صار لي شهر هنا .. وعرفوني البنات .. شكلي باعيش هنا على طول ": امري الشيخة
الجوهرة: انت وش تسوي هنا
نواف باستهزاء : انتي الي وش تسوين هنا هذا بيتي
الجوهرة بصوت واطي : انت اخو سهر ..
نواف: انا اعرفك يا اخت ..
الجوهرة: اي طبعا ما راح تعرفني ..
ودخلت البيت على طول .. اما هو ظل واقف يتامل الحوش .. منو هالبنت .. وكيف عرفتني .. !
سهر: بسم الله عليك وش فيك
الجوهرة: شفت اخوج برا .. سوري اني دخلت داخل من دون لا اطق الباب
سهر: لا لا عادي .. اساسا نواف توه طالع ..
الجوهرة: ادري شفته في الحوش .. تذكرت ان بيتكم جديد وبعد ما ركبتوا جرس برع .. فقررت ادق الباب الي داخل
سهر: لا عادي خذي راحت .. حيا الله موجو
الجوهرة : موجوووو حتى انتي
سهر وهي تضحك : دانه قالت عشان انرفزك اقول موجو
الجوهرة: لا لا بس جسوم مسموح له يقول لي موجو .. انتوا لاء ..!
سهر: اقول وش هالعنصرية ..
راحت تفاسنه تجيب عصير .. اول ما نواف اتصل عليها
سهر : نعم نواف .. نسيت شيء
نواف: اقول .. منو هالبنت
سهر: انت وشدخلك .. بلا فشكلك
نواف: عاد جد سافي .. منو هالبنت !!
سهر: بنت عم دانه .. صديقتي
نواف: اها
سكر من عندها الخط وهو يتذكر اسم دانه ... يمكن يكون يعرف هالبنت بس بعد ما قدر يعرفها .. لازم اعرف منو هالبنت !! وليه انصدمت يوم شافتني ..
اما الجوهرة كانت لحد الحين مو مصدقة .. هذا الي صدمت فيه السايرة من يومين !! بس والله انه وسيم .. عمري ما توقعت ان شكله كذا .. بس انا هبله .. بعد اطول لساني هالمرة .. الله ستر وما عرفني .. ليه تتكلمين يا هبله .. لازم يعرفك يعني .. لازم !!
........................

الساعه 9 بالليل .. بيت ام محمد ..

دخلت البيت وهي معصبة وكانت موزة معاها .. مارضت تتركها بروحها .. نامت طول فترة العصر وما قامت الا الحين اول ما ادخلو شافو العنود قاعدة تركض عل الدرج ..
العنود: بسم الله وش فيج امل ..
موزة : لا لا بس تعبانه اشوي
العنود: اقول انتي وياها .. اموول بتبات عندكم ولا تتصلون تقولون عندنا بنت عمه يمكن تبي تجي
امل" وهي تصارخ": انا فاضيت لكم باروح غرفتي ..
العنود وهي تشوف موزة باستغراب : موزووو وش فيها أموول
موزة : لا لا سلامتج حبيبتي .. بس تعبت اشوي في بيتنا . ونامت طول فترة العصر .. وعصبت لما جدتج ما سمحت لها تبات برا
العنود: اي اي جدتي ما رضت قالت خوانج كبار وقاعدين بالبيت ..
راحت غرفتها وهي تبكي .. شافت جوالها كان في 10 مس كولات من نوف .. سكرت الجوار ورجعت تبيكي على السرير .. اشوي الا دخلت موزة .. وهي ضايعه ولا عارفة وش تسوي .. بس راحت طلبت من الشغاله تسوي عصير ليمون يمكن يهديها ..
موزة : اموووله جبتلك عصير ليمون
امل: موزة خليني لحالي
موزة: لاء
امل: موزو بليز
موزة: شوفي يا بنت الناس .. انا خليتك كول فترة العصر بروحج .. الحين ابيج تنسين ابي اعرف وش السالفه .. اليوم صحتي وايد .. تراه ما يستاهل دمووعج !
امل: وش اقولج يا موزوو .. اقولج اني كنت اكلم واحد معانا بالمنتدى ع المسن .. المنتدى هذا امراتي .. وما فيه قطرين كثير .. كلمته مره مرتين . اسلوبه كان يجذب ....
موزة: انا ماني مصدقة كل الي صار .. لهالدرجة الدنا صغيرة
امل" وهي تضحك بسخرية ": شفتي اشلون . اتصدقين ان الي حبيته يطلع ولد عمي
موزة: انزين عادي
امل " بعصبية "/ وش الي عادي
موزة: اولا انا ما ادري اشلون وافقتي تكلمين رجال غريب ع المسن .. ودي اذبحك انتي وصديقتك على هالحركه .. ثانيا .. دامه ولد عمك يعني ممكن يخطبك .. شيء حلو .. ما في احلى من قصص الحب هذة يا شيخة
أمل: رجعنا لرومنسيتك الزايدة .. بالعكس انا كرهته بعد هالحركه احس انه خدعني .. مو بعيده كان يعرف من زمان ولا شلون عرف الحين اني بنت عمه
سكتت موزة وما عرفت وش تقول .. فعلا امل معاها حق .. احتمال كبير يكون يدري من قبل ولا شلون عرف الحين . بس ليش سوا هالتمثيليه .. واشلون عرف من الاساس انها مشاركه بهالمنتدى .. الله يكون بعونج يا امل .. ان شاء الله ما يوصل شيء لعمي راشد بس ..






الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 39
قديم(ـة) 21-01-2010, 06:38 PM
صورة دنيتي ! الرمزية
دنيتي ! دنيتي ! غير متصل
©؛°¨غرامي ذهبي¨°؛©
 
الافتراضي رد: هو الحب يا عمري اشويه


بعد يومين ..

قامت موزة و كالعاده بدت تدور في البيت بملل..كانت دائما تحسد امل و بنات عمها ان لهم خوات أصغر منهم..كان نفسها بأخت صغيره تهتم فيها..و تجلس معها..و إذا قالت لاحد ضحكوا عليها..و قالوا تأخذ خواتهم الصغار و تفكهم منهم..(و الله ملل..فيه أحد يجلس في البيت لحاله كذا!
طلعت لغرفت عبدالعزيز..و فرحت و هي تشوف غرفته منوره..(ياسلام عبدالعزيز للحين ما طلع)
طقت الباب و دخلت..
موزة: مساء الخير
عبدالعزيز: مساء الورد
موزة بهدوء: عزوز عندي طلب
عبدالعزيز وهي يضحك: كنت حاس .. وش بغيتي
موزة: شوف يا خوي العزيز عندك حل من ثلاث
عبدالعزيز: وش الحلول اللي عندك؟
موزة: يا إنك ما تطلع و تجلس عندي..أو تاخذني معك..أو تتزوج و تجيب وحده تجلس معي
عبدالعزيز اول ما سمع طاري الزواج ضحك .. وش فيهم هالعايله .. بس يبون يزوجون الواحد .. يموتون في الاعراس .
عبدالعزيز: إلا الزواج الله يخليك اسكتي لا تسمعك أمي ما صدقنا تنسى
موزة: أمي نو ويي تنسى .. تتحدى انها راح تخطب لك ..
جلس على السرير وهو متخرع : ليش سمعتي شيء
موزة تضحك: لا بس أخوفك
عبدالعزيز: كذا..هونت ما راح آخذج معي
موزة: لا حبيبي والله سوري .. احس اني تعقدت صرت اكلم الجدران ..
عبدالعزيز: خلاص روحي البسي نطلع نتعشى برى
موزة بفرح: واااو يا عمري أنت..أنا أقول مالي غير عزوزي يحس فيني
طلعت وهي تكرض ومستانسة .. تمللت من البيت .. ودها تفتك وتطلع .. شافت مسج من امل وهي في غرفتها انهم بكرة عازمينا على العشا في بيتهم .. يا قوت قلبج يا امل .. يومين وصحيتي من الي انتي فيه .. بس امل طول عمرها قوية . تكرة انها تبين نفسها ضعيفة جدام اي احد .. مهما كان .. وهي متأكدة ان داخلها .. لحد الحين الحزن ما فارقها ..!






بيت بو محمد ..
زهقت من القعدة بروحها .. الكل مشغول .. جاسم كله طالع واساسا ما تعرف وش فيه .. يقعد اشوي وفجأه تجية مكالمات يطلع برا يتكلم ويرجع .. متغير وايد .. وما بقى غير يومين على الدراسة ..! رن جوالها .. شافت انها هيا ..

هيا : ادري انج زهقانه
دانه : محد حاس فيني غيرج حتى جوجو الي وياي بالبيت مو حاسه
هيا: الا شفيج الحين .. المفروض انتي تتصلين فينا تحرينا
دانه: على شنو
هيا: مو متزوجه .. روحي طلعي وياه ولا هو وش فايدته
دانه: انا محد معذبني غيرة .. احسه صاير مب طبيعي هالايام
هيا: ليش
دانه:ما ادري والله .المهم ما علينا .. شتسوين
هيا:كنت متملله .. وقعدت اقرى روايه ..
دانه: ذبحتيني انتي وهالروايات ..
هيا: اقولج شيء يفرحج
دانه: وشو
هيا: الروايه الي اقراها ابطالها دانه وجاسم
دانه: واووو .. خلاص لازم اقراها
هيا: يس يس .. في وحدة اسمها هيا بس شريرة
دانه: احسن عشان تطلع مثلج
هيا: دودو والله حرام عليج .. انا طيبة
دانه: الا اخبار مريوم ...
هيا: شاركت بمعهد رسم .. ومستانسة عليه
دانه: اي فديتها تمووت على هالسوالف .. ليش ما شاركت فيه عندوو بعد
هسا: عندوو ورسم .. شكلج ما تعرفينها عدل
دانه" وهي تضحك": ليش ..
هيا: هي سمكه ما تعرف ترسم .. اجل معهد رسم ! الا دودو
دانه: هلا
هيا: جوجو ع الخط الثاني وش رايج اجمعكم
دانه: هي معاي بالبيت بعد الاقيها ع التلفون
الجوهرة: انتي صج ما تستحين
دانه " وهي تضحك" : افاااا
لجوهرة: الحين بكل قوه عين تقولين هالكلام .. اخخ وين خيوو بس ياخذ حقي
هيا: الا تعالي وش هي سالفتج المهمه
الجوهرة: لحظة لحظة .. دانو انتوا وينج من الصبح
دانه: بالبيت ما طلعت اليوم
الجوهرة: مرتين يت غرفتكم . القى جاسم بالصاله ويقولي انك طالعه
دانه: كذااب ما عليج منه انا نايمه
هيا: صج ما تستحين .. الا جوجو يله ابي اسمع السالفه
الجوهرة: تذكروون من اسبوع تقريبا يوم ادعم بالسيارة
دانه: اي اي يوم يدعمكم الحلو ذاك
الجوهرة: تدوون من طلع
هيا: من
الجوهرة: اخو سهر ..
دانه: ويييييييي .. عشان جي
الجوهرة: وشو
دانه: امس جاي يسال سهر عندي وعن عايلتي يوم قالها .. سالها انتي وش تقربين لي .. وفجأه تذكر شيء وضحك ..
الجوهرة: وااي يا فضيحتي !!
هيا: انتي وش دراك انه اخوها
الجوهرة: يوم رحت بيت سهر .. شفته ودعمت فيه بالغلط
هيا: هههههههههههههههههه بالغلط ... يا شيخة ! عبالج ما عرف عن حركاتك
الجوهرة: هييي وانتي وياها .. والله بالغلط
دانه: خلاص خلاص صدقناج .. باجر بزورها وش رايج تجين
هيا: لا بكرة معزومين في بيت جدتي .. اموول عازمتنا
دانه: وقالت لكم مناسبه العزيمه ..
الجوهرة: لاء
دانه: عشان تعرفنا على نوف
هيا: وووووووووع .. ما لقت الا هي
دانه: انا هالبنت ما طيقها
الجوهرة: وانتي تعرفينها اساسا ..
دانه: شفتها من فترة في بيت جدتي .. وجاسم كان موجود قهرتني
هيا: اي قولي جي .. قولي انك تغارين ..

سكرت من التلفون .. وكانت زهقانه .. قعدت تطالع بالتلفزيون لحد ما سعود رجع ..
سعود: هيوون .. شتسوين بالبيت بروحج ما طلعتي معاهم
هيا: لا طلعاتهم ممله
سعود وهو يضحك: اماا ممله .. اخاف بس انتي الي تمللين
هيا: لو ما عندك كلام عدل اسكت ..
سعود: افاا يا اختي .. هاي وانا اقول راح اوديك السينما
هيا: جد .. قول والله
سعود: اي جد .. يله في فيلم مصري جديد نازل خل اوديك له ..
هيا: وووع مصري ..
سعود: شوفي عاد يا مصري يا كرتوون ..
هيا: افف ما يسوى علي خلاص مصري ارحم من كرتون !!





كانت حابة تسوي اي شيء عشان تنسى .. عشان ترتاح .. اليوم مر عليهم بالبيت .. رغم ان جدتها حنت عليها كثير عشان تنزل وتسلم عليه ولكن رفضت .. ما كانت تبي تشوفة .. ولا تبي تسمع اي شيء عنه .. كرهته .!
حتى ايميله حذفته .. وكتبت رساله انها تطلع من المنتدى .. هالشيء عور قلبها ! لانها كانت تحب المنتدى بشكل كبير .. بس خلاص ما عاد له بالقلب مكان !! ما يصير . ما يصير
لو ظلت تحبه بتكون تخون شقه ابوها .. فيها وفيه !
بس بعد لحد الحين تحس بخداعه لها .. اشلون عرف اني انا امل بنت عمه .. عمري ما قلت اسم ابوي وعايلتي .. بالعكس هو الي قالها اسم ابوه .. وقالها قصة حياته كلها .. معقوله ما ربطت . والله اني هبله .. اي نعم والله اني هبله ..
سكرت الاب توب .. وانسدحت على السرير وهي لحد الحين مو مصدقه .. ليه كذا .. ليه ...!



الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 40
قديم(ـة) 21-01-2010, 06:41 PM
صورة دنيتي ! الرمزية
دنيتي ! دنيتي ! غير متصل
©؛°¨غرامي ذهبي¨°؛©
 
الافتراضي رد: هو الحب يا عمري اشويه



الجزء ال 17 ..


ما كانت متحمسه .. لجيه البنات كثير .. بس ما قدرت تكسر بخاطر نوف .. هس كان ودها تتعرف على اهلها من زمان . الله يستر بس لا تحرجني جدام دانه .. وتقول شيء عن جاسم .. لا لا مستحيل نوفو ما تسويها .. الساعه 7 تقريبا .. الكل كان متجمع عندها .. الكل حضر ..
موزة حبت بنات عمها بشكل مو طبيعي . صحيح انها اكبر منهم .. بس حستهم قراب منها كثير ..
نوف: الا دانه . سمعت انك متزوجه
دانه: مو كانج شايفتني من اسبوع يوم جيتي لنا ..
ضحكه العنود على ردها .. والله وعرفتي تردين عليها .. احسن ..
هيا: دودو الله يعينج باجر دوام
دانه: افف لا تذكريني ..
موزة: عادي غيبي باجر
دانه: حبيبتي هذة جامعه اجنبية مو قطر .. على الغياب يسون سالفه .. تخيلو عطوني كتيب فيه الممنوعات
نوف: الا انتي اي جامعه
دانه: كارنجي ..
مريم: عندوو .. وين جدتي اليوم ..
العنود: بالصاله الثانية ... فديتها ما حبت تزعجنا ..
دانه: اي اي باقول شيء !!
الجوهرة: شنو ..
دانه: تخيلو ان معاملتها تغيرت وياي ..
ريم باستغراب .. : صج
دانه: يس يس .. والله
الجوهرة: غريبة
دانه: ذيك المره يوم جيت ويا جاسم .. ظلت تسالني عن حالي وتعاتبني ليش ما زرتها من فترة
امل: اي من فترة .. اول ما رجعتي زرتيها
دانه: هههههههه دارية .
مر الوقت عليهم بسرعه .. كان هدف نوف من هالزيارة انها تتقرب من بيت عم امل .. والجوهرة خصوصا بصفتها اخت جاسم .. بس ما علمت امل بالموضوع ..لأن امل اشوي اشوي . بدت تحس ان دانه طيبة .. واحيانا تلومها على كرها لها ..
بس مو مشكله يا دانو .. باكون وياهم بالجامعه .. وشوفي اشلون راح تطولين بهالبيت .. ما راح تمر سنه الا وانتي برع ..
راحوا الكل غرفه الطعام يتعشون .. الا هي .. ظلت في الصاله بحجة انها تعبانه ومو مشتهية واشوي وراح تلحقهم .. غرفة الطعام كانت بعيدة اشوي .. وما تطل على صاله دقايق وشافت شخص البيت وداخل وهو معصب .. كان واضح عليه ان يبي حد ضروري .. شافها وانصدم وظلل واقف .. ما عرف هي من .! ولا عرف وش المفروض يقول !! كل الي عرفة ان ما وده يطلع من هالمكان ..
احمد" منو هاي يا ترى .. هاي مهب دانه ولا ريم .. ولا حتى الجوهرة .. انا اشوف الجوهرة دايما .. ممكن تكون بنت عمتي .. " ..
نروح حق هيا الي نصدمت بدخلت شخص عليها .. قامت وقالت له عمي وش رايك انا حلوه .. وكانت حلو .. بس لما ما سمعت اي رد رفعت راسها وانصدمت بالشخص الي جدامها . هذا مو عمي هذا احمد ولد عمي .. يا ربي والله فششله وش راح يقول عني الحين .. حست انه متوهق .. وحتى هي متوهقة .. اشوي ولا تسمع صوت دانه تناديها .. على طول طلع !! وسكر الباب وراه .
دانه: انتي يا الهبله وينج
هيا: هاااااااا
دانه: هيووون وش فيج
هيا: سلامتج .. " ورجعت قعدت مكانها .. كان ويها احمر وشكلها منحرجه "
دانه: هيوون .. شكلج مب طبيعي اشفيج
هيا: ولا شيء
دانه: انزين تعالي تراج تاخرتي وايد
هيا: لا لا ما اشتهي .. باروح عند جدتي .. لما تخلصون قولو لي ..
استغربت دانه منها .. تصرفها مب طبيعي .. اما هيا اول ما طلعت راحت تشوف شكلها .. خاف ان شكلها يكون يخرع .. بس انحرجت من ملابسها كانت لابسة فستان فصير لونه اصفر .. ورافعه شعرها .. حست ان فستانها قصير اشوي .. مع انه كان لي تحت الركبة ..
نروح حق احمد .. الي طلع من بيت جدته وهو مستغب من الي شافها .. كان في مجلس بيتهم .. فطلب منه عمه راشد يجيب له اوراق من المكتب .. وتوقع ان البنات مو في البيت لانه سمع ان في عزيمه .. طلع من من بيت جدته وهو منصدم .. منو هاي .. كأنها هيا او وحدة من صديقاتهم تاي عازمينهم .. لان باقي البنات اعرفهم عدل .. !
بس هاي مستحيل تكون هيا .. اتذكر هيا يوم كانت صغيرة كانت دبه وايد .. وشعرها كان قصير .. الحين كل شيء تغيــر !! هيا بهالجمال .. معقوله !!


الكوفي شوب .. الي دووم الشباب يتجمعون فيهـ

كان قاعد مع خالد بعيد عن باقي الشباب .. قعدوا على طاوله بروحهم .. لازم يحاول يكتشف وش الي فيه هالايام .. الكل سأله عن خالد .. بس هو من انشاغاله بنفسه ما انتبه ..
جاسم: خالد انت فيك شيء
خالد: اخ يا خوي .. لو قلت لك وش الي فيني ما تصدقني ..
جاسم: انزين تكلم .. يمكن افهمك .. يمكن اساعدك !
ابتسم خالد ابتسامه صفراء .. : ادري ان اغلب اساري عندك .. والعكس .. ويا خوي هالسر ما اقدر اشيله بروحي ..
جاسم: وانا باشيله معاك وش السالفه .. تراني تحمست
خالد: تذكر منتدى حمدان ..
جاسم : حمداااااااااااان
خالد: هذا الامراتي الي كان معاك بالجامعه ..
جاسم: اي اي حمدان ال.. وشفية
خالد: تذكر انه سوا منتدى وعطانا الرابط . وما عرف شنو
جاسم: اي انت الي شاركت فيه .. انا شاركت فترة وطلعت ..
خالد: المهم .. ما علينا .. الله يسلمك تعرفت على وحدة !!
جاسم: والله وتطورنا يا خلوود .. اخبر الناس اذا حبو يحبون بنات عمهم بنات خالهم ما عرف شنو .. يا المتطور انت تحب ع النت !!
ضحك خالد على كلامه: بس ما سألتني منو البنت ..
جاسم: منوو ..
رد خالد للي كان فيه: لو قلت لك اخاف تسوي لي سالفه ..
جاسم: ما راح احكم عليك يا اخي بس تكلم ..
خالد: أمل ..
جاسم : أي امل ..
خالد: أمل بنت عمي ...!
جاسم والصدمه باينه على وجهه : وشووووووووو
خالد: كنت حاسس انك ما راح تصدقني ..
جاسم: اخ .. عاد قلو بنات الدوحة ما كان في الا امل ..
خالد: انا بروحي مب مصدق الي يصير .. حاس ان الموضوع كله غريب .. غريب يا جاسم !!
جاسم: حاول تنسى الموضوع .. ولو البنت عاجبتك اخطبها ..
خالد: انت وش تقول !!
جاسم: انا اقول الصج !!
خالد: حاس انها تكرهني بهاللحظة .. خصوصا بعد ما قلت لها الحقيقة .. تبي الصراحة انا واثق من تربية عمي بس خايف .. خايف يا خوي !!

في الكوفي شوب بس بمكان ثاني الساعة 9 ... وبين الضجيج وضحك الشباب اللي من كل جهة ...
كان طلال جالس يكلم تلفون ومعه احمد وعبدالعزيز ..
طلال : ههههههههههههههه .... ياااااا بعد قلبي انتي ..
احمد يأشر لطلال : هيه طلووول ... خلاص سكر .. لك ساعة تكلم الحين
طلال يأشر له يسكت : خلاص حبي ... اكلمك بعدين اوكي .... باي
سكر
عبدالعزيز : ارحم نفسك ياخي .... الفاتورة بتطق الخمس الاف ..
احمد: أي والله طلول تراك صرت تطول بهالمكالمات بزيادة ..
طلال : اللي يسمعكم يقول انكم انتوا اللي بتسددونها بدالي
احمد : وحنا صادقيـــن .... هالمكالمات بتدفعك غالي ترا يا طلال.
سكت طلال وهو يهز راسه باستياء من الاسطوانة اللي يكررونها عليه كل مرة ..
دق جواله وقطع عليهم كلامهم ...
احمد باستياء : شوووف ... ما يخلص من وحده الا تنط له وحده ثانية ..
طلال وهو يناظر شاشة الجوال : لا هذا الوالد ...





الرد باقتباس
إضافة رد
الإشارات المرجعية

هو الحب يا عمري اشويه / كاملة

أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
صحيحي البخاري ومسلم كاملة لجوالك jerrar برامج الجوال - ثيمات - نغمات 10 24-02-2011 04:05 PM
لعبة النمر الوردى .. كاملة و حصريا mrtawfik العاب - مسابقات 6 04-02-2011 10:46 AM
قصيدة الأطلال كاملة كما كتبها صاجبها إبراهيم ناجي بن لحكوم ارشيف غرام 3 19-11-2008 11:27 AM
طفل عمره سنة يرعب عائلة كاملة sad girl قصص - قصيرة 9 19-02-2007 12:14 PM

الساعة الآن +3: 04:08 PM.
Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2014, vBulletin Solutions, Inc.
SEO by vBSEO 3.6.1
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


تصميم دريم تيم