اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 1
قديم(ـة) 29-08-2008, 11:19 PM
صورة روح زايــــد الرمزية
روح زايــــد روح زايــــد غير متصل
✿ إدارة الإقسام ✿
 
الافتراضي أنا حر ما أنهان و الحر ما يرجع لشخص يهينه / بقلم : معاني ، كاملة


انا حر ما أنهان و الحر ما يرجع لشخص يهينه .. بقلم معاني





.


جيتك وقلبي حامل كل الأشـــــواق..جيتك ونبضاته تزغرد بالأحســـاس جيتك أمل جيتك فرح جيتك إشراق ..جيتك وفاء وإخلاص ياطيب الساس...جيتك على أشفاهي تراتيل مشتاق ...متلهفه لقياك ياشمعة النـــــــــــاس

.:,.,’،"الفصــــل الاول ":.,،:


شليت شنطتي و طلعت من المطار ...خذت نفس طوييييييييييييييل ...و جني من 6 شهور ماا تنفست ..هواء راس الخيمه غير يا عرب ...الله ع جبالها و ع بحارها ..و احس ان الروح ردت فيني و انا اطالع دار بو خليفة رحمة الله عليه جريب مني ...ردت الروح فيني ...ردت الحياة ...التفت ابسرعه صوب اليد الي ريحت كفها ع جتوفي ...ابتسمت يوم جفت طارق اخوي واقف ووراي ..

لويت عليها : هلاالالالالالالالا
طارق : مرحب السااع ..شحالك فديت خشمك ..
رديت عليه مبتسم: بخير ...
يلست ادور من حولي ..

طارق : استريح محد غيري هني ياه يستقبلك ..
عقدت حياتي : افااا ..

طارق زخني من ذراعي و قادني صوب سيارته : تعال تعال كلهم مشتاقين لك ...خاصه العيوز .
ضحكت: هههههههههههه فديت عيوزي و الله ..

طالعني طارق يضحك و جنه يتذكر : اذتها يا ريال مطر متى بيوصل ..اتصلوا باخوكم حشى علينا ما يسوى ..

ركبت السياره و قلته و انا مستانس : فديتها محد يحبني كثرها ..
طارق : ترا قالت عايشه محد يحبك كثرها ..

مدر ليش حسيت برجفه فتساندت ابسرعه ع السيت و غمضت اعيوني ..و الله !!

طارق يكمل : تصدق مطر ..حتتى امايه ما تنش عنك كثر هاي العيوز ..

طالعني و حط ايده ع جتوفي : شبلاك ..

طالعته و انا راسي ع السيت : تعبان شويه ..من الطياره ..
طارق : هي و الله ..الله يعينك ..تدري زيود الطفس اليوم خذ ضرب ربطته بالحديده و عطيته من هاك لزين ..

طالعت برع و قلت بخاطري طارق موليه ما يحس و طول عمره ما بيحس اقوله تعبان و ههو قاعد يكمل سوالف ..

طارق يضحك : هههههههههههههه قول شو مسوي ..

طالعت برع مطنشنه : شو ؟؟

طارق : سارق من الدكان

التفت له ابسرعه : لا و الله

طارق : ههههههههههههههههه قسم بالله ..
سالته اتطنز : شو ميوعينه ..

طارق : لا بس اخوك لوتي ..

قلت من غير نفس : امك مدلعتنه ..فديت رااك و الله يالله اشكثر افتقدتها .."طالعت طارق و ضحكت " هههههههههه اشتقت لها اكثر عنكم ...

طارق : خخخخخخخخخخ نذل ..
وصلنا البيت ..يلس طارق يضرب هرن الين ما ظهرت الشغاله من البيت ..
مهدية : حمدلله ع السلامه بابا
طالعتها : اووه مهديه شو صار متنج
طارق : خلها هاي الدبه بس قاعده بالمطبخ و تطحن كل يوم ضرابه مع العيوز

مهديه محرجه : تااااااااااااااارخ شوهذا كلام انت يقول

طارق ينزل الشنط من الدبه: تاريخ يصمج ع مخج

ما تحملت فانفجرت : ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه

مهديه : و الله انا متى يسافر من هذا بيت

دشيت داخل و لحقني طارق: يوم بيبيض التيس

رديت راسي لورا و ضحكت : هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
ضربت طارق ع جتوفه : بسك قطعتها ...

شهقت و يبست ابمكاني يوم اجوف البالوت و اوراق صغيره تطااير جدامي و صرااخ الاهل ..مفاجاه ما توقعتها ..

يت عزووه ربعت صوبي لويت عليها ..و شليتها و يلست ادور فيها من الوناسه و هي تضحك ..باستني ع خدي : فديتك مطور تولهت عليك .." وباستني ع خدي ..."

طارق : الا تولهتي ع الضرب محد ياكل ضرب كثرج يا البومه ..
عزوه : محد غيرك بومه " و طلعت لسانها و عفدت تبوسني ع خدي اتغايض طارق "

ضحكت عليها عزه ما تغيرت بعدها شيطونه و اتحب تلاسن طارق حتى بعد ما عرس ..عقبها تجدمت مني امايه لويت عليها و بستها فوق راسها يوم سمعت صياحها لويت عليها و قلتها : فديتج يا الغاليهه انا ابخير و الله ..

امايه : تولهنا عليك و اخيرا جفناك حمدلله ع سلامتك يمه ..
بستها ع راسها : الله يسلمج ..

عقبها سلمت ع سعود كان متلوم مني و شكله كان شاك ان طارق خبرني سالفته فقلته اتطنز : هلا و الله بسراق

نزل راسه متلومه ..: فيلست امسح ع شعر راسه و انا اضحك عليه .."رفعت راسه و خليته يطالعني " شحالك يا رياال

سعود بصوت واطي : بخير ..

طارق : عمى بعينك ابخير يا الحرامي ..

امايه: بسناا عاد خلصنا من السالفه ..
طارق: خله يتادب التيس ...حرامي
سعود ربع داخل متلوم ..

طارق : زوووووووووووووول

طنشت طارق و ما بغيت ارد عليه لان اختيه العوده منيره ..سلمت عليها و كانت شايل ولدها عمره 4 شهور ربته يوم كنت مسافر بالخارج و جفت صوره بس
شليتها و بسته : فديته ..و الله انك ع الطبيعه احلى يشبهني ..

منيره : ها عيل وللدي حليو ..

طارق : بديا بالنفاق ..

طالعته و قلته : انت انجلع عنبوه منو محطنك معلق ..؟؟
طارق : خخخخخخخخخخخخخخخخخ

حسيت الروح ردت فيني يوم سمعت حس عايشه اتقول : شحالك مطر ...

التفت صوبها كانت واقفه ع زاويه ابعيد عنا و كانها تراقب الموقف كل العالم بكف و هي بكف يا ناس ..غصبت اعيوني تنزل بالارض و همست : بخير ..

يتني عزوه رحمه من السما و جنها تمنع كل الاحاسيس و المشاعر الي بدت تحيا من يديد زختني عزوه من ذرااعي قالت : تعال تعال و الله ما تسوى العيوز الي داخل حنه و رنه مطر و مطر ..
طالعت عايشه تشابكت نظراتنا ابعض حسيت اعيونها فاضحه الشوق و الوله ...ابتسمت لي فرديت الابتسامه بعذااااب و تبعت عزوه ...

دشينا كلنا الصاله ..سمعت حس يدوه و كانها قاعده تحتشر ع سعود ...

صخت يوم جافتني ياي صوبها حطت ايدها ع قلبها ابتسمت يوم سمعت طارق يقول : و ابوي خاف اتموت علينا

يدوه : موت ياخذ عدوك ان شاء الله

فتحت لي ذراعها ضحكت ع كلامها و حسيت اني بصيح و انا ادفن ويهي بحضن يدتي ...غمضت اعيوني و انا اسمع حسها و جنها اتصيح ..رفعت راسي و بست ايدينها ..

يدوه: ربي ما يحرمني منك

قلتها : و الله وحشتيني ..

جفتها اتدور شي ..قلتها مستغرب : يدوه تبين شي

يدوه : هي يمه لحظه قوم شويه ...

ابتعدت عنها راقبتها يوم اتشيل الخيزرانه طالعتها مستغرب

طارق : ههههههههههههه اشرد بتصمك فيهااا ..

يدوه : تجوف هاي الخيزرانه حرام لا اخليها تلعب ع ظهرك لعب جان سافرت وديه ثانيه ..
ضكت عليها بصوت عالي : ههههههههههههههههههههههههههههه

و من وناستي لويت عليها و بيت اشلها بس صراخها و خوفها خلاني اغير قراري ...

عزوه : يا حظي ..تراني اشبه مطر فديتني ..

يدوه : لا فديتج ها يشبه الغالي ..محد يشبه غيره ..
طارق: علشان جي ميته عليك ..

زختني امايه : يلا فديتك روح حجرتك اسبح و ارتاح ..لي ما احط لك الاكل...

عصبت يدوه: وين وين يروح حجرته خليه بعدنا ما شبعنا منه

منيره : ههههههه الله يهداج يدتي وين بروح بطير خليه يرتاح تعبان من السفر ترااه ..
طارق : ابوي انا بروح حجرتي يوم بيخلص الفلم الهندي مالكم تعالوا ازقرونيه ...

عزوه : و الله محد زقرك ..

امايه: بس عاد سكتي عنه لا تتحرشين فيه ...

طارق : خليها ترا ها تباني اقولها البومه ..

عزوه :بومه تفقع اعيونك ..

ابتسمت و ابتعدت عنهم .. و كاني كنت بحلم و صحيت ..حشرت البيت ..اهلي ..مغايضات عزوه و طارق ... تنهدت و طلعت من الصاله رايح حجرتي ..دخلتها جفتها مرتبه ..و ريحة الدخون يا سلااااااااااااااااااام روعه فديتها هذي اكيد منيره ... ه اتحب هاي السوالف ...انسدحت ع الشبريه و غمضت اعيوني ....خلصت الدوره اخيرا و الحينه عندي شهر اجازه ... شسوي فيها ... معقوله بقدر ارجع اتحمل وجود عايشه ..مقدر مقدر ..

تنهدت بعذاب ..ع بالي بالاول نسيتها خلااص بس من سمعت حسها كل شي رجع شرات اول و اشد ..زخيت المخده و لويت عليها ..بقوه اشتقت لها وايد ..بس مقدر مقدر طريقي و طريقها مختلف ...مستحيل يصير طريقنا واحد و من سابع المستحيل ...

ماشي غير حل واحد اطلع من البيت ...حطيت ايدي ع يبهتي حسيت الصداع بيهد حيلي ... ما يصير اطلع من البيت بعد ابوي انا اتحملت مسؤليه هالبيت فكيف اطلع و اخليهم ...تنهدت بعذاب ... غمضت اعيوني حسيت ابروحي بعالم مظلم .. ما يجوف النور ...فريت المخده بعيد عني و يلست يوم سمعت باب الحجره ينفتح ...

امايه: بلاك يمه .

قلتها بهدوء : ماشي مصدع شويه ..

حطيت شنطي جرريب من الكبت : ها من السفر و التعب ..بيبلك اسبرين بس انت الحينه قوم اسبح ..

قلتها و انا متعايز : ان شاء الله ..

و قبل ما ادش التفت صوبها : امايه ..

كانت تعابل بثيابي : ها فديتك ..
قلتها : منو مغير ديكور الحجره ..

ابتسمت: عيبك..

رديت لها الابتسامه : هي و الله واايد

امايه: هاي منيره فديتها ..وعزه و عايشه ساعدوها بعد ..

طالعت حجرتها مره ثانيه لمسات عايشه ...

امايه : يلا يمه رووح اسبح ...تباني احطلك الاكل هني ..
قلتها : لا فديتج بسبح و برقد عقب باكل ..

امايه: زين عيل بتحتشر علينا لعيوز عيل ..

ضحكت ع كلامها و دشيت الحمام ...عايشه دخلت غرفتي بس اعرف شو الشي الي كان من ذوقها الستاير ..ولا اللحاف ؟؟ و صبغ الحجره ..شو يا ربي شوووه ..!!!

حسيت بالثجل ظهرت من الحمام جفت امايه طلعت من حجرتي فضت شنط ثيابي و شنط الهدايا خلتها ع زاويه ...
فريت روحي ع الشبريه و غمضت اعيوني و ما دريت بالي حولي و رحت بسابع نومه ...حسيت بلمست اصابع ع خدي اصابع ناعمه و مب غريبه عليه اعرفها زين ما زين ...ابتسمت ما بغيت افتح اعيوني صديت الصوب الثاني و خليت ايدها تحت خدي ...حسيت انها بتسحبها بس ترجيتها : خليج دخيلج وحشتيني ..

حسيت بايدها الثاني تتحرك ع كتوفي ..ما تصورون اي مشاعر اجتاحتني هذيج الساعه ..

قلتها : لا تحرميني منج مره ثانيه ...ما ابا انحرم منج ..عايشه ...
حسيت بنصخها جريب مني ..و ريحة عطرها لاعبت خشمي ...ما تحملت كنت ابا افتح اعيوني بس التعب كان مغلب علي ...تجلبت علشان ازخها و ما اخليها تشرد عني ...بس حسيت جسمي اتكسر و صرخت من الويع : أأأأأأأأأأأأأأأأأأأأأأأأأأي

فتحت اعيوني بكسل :حاولت انش بس ما رمت آآه كنت احلم بعايشه ...انتبهت لروحي طحت من ع الشبريه ..

ضحكت ع روحي سيت بروحي خبل ...معقوله احلم ..حتى بالاحلام ما رحمتني ...مضت اعيوني و تنفست بعمق شميت ريحة عطر ..بغرفتي غير ريحة الدخون ..اكيد امايه او عزوه ولا منيره يت توعيني ..نشيت و رحت الحمام اتغسل ..

طلعت و انا احس بالانتعاش .. طالعت الساعه كانت 9 العشى اوهوووووووووو رقدت وايد جفت الاسبرين و كلاس ماي صوب التسريحه فديتج امايه عيل انتي الي دخلتي عليه الحجره ..

التفت صوب موبايلي يوم رن ..رحت صوبه ...جفت المتصل طلال ...

رديت : هلا و الله

طلال: يا المهرووم موبايلك احترق و انت ما ترد

قلته : قص الله لسانك الوصخ بعدك انت جي

طلال : هي شسوي احب

قلته: زووول من ويهي لااه

طلال : هههههههههههههههههههههههه شحالك يا رياال ..
رحت صوب التسريحه امشط شعري : ابخير و الله ..انت شحالك

طلال : تمام . شو السفر

قلته : كل يوم ترمسني في باريس و اليوم بعد تسالني شو السفر و الله ما عندك سالفه
طلال: هي ما عندي سالفه ارمس واحد شرتك ..

قلته : لا و الله

طلال: فديت خشمك ..ها بتيي اليوم ..
قلته : اككيييييييييييد ..

طلال : يالله خلنا نجوف و نسل عليك و عقب نشوتك ..

ضحكني كلامه : هههههههههههههههههههه اجلب ويهك ...

طلال: ع اي صفحه ..اقول امر عليك ولا بتيي بسيارتك ..
قلته : لا بيي بسيارتي ..

طلال: اوكى بو الشباب نترياك ..

قلته: في امان الله

طلال: مع السلامه ..

لبست ثيابي.. و تعصمت و ظهرت من حجرتي ..رااايح صوب ..الصاله ...سمعت حشره اخواني دشيت

و سلمت : السلام عليكم ..
الكل : عليكم السلام ..

امايه: فديتك ما بغيت اتنش ..

يلست حذال يدوه و قلتها :: و الله من التعب ما حسيت ابروحي ...
يدوه: عيل جان واصلت للصبح ..

ضحكت: ههههههههه حدج عاد وراي سهره

اامايه: عنبوه توه ياي من السفر ارتاح .."نشت "عزوه قومي تعالي ساعديني خليني احط العشى حق اخوج

عزوه تلعب بلاستيشن مع سعود :صبري امايه سعود غلبني ..

سعود : هههههههههههههه يلاا يلاا قومي ..غلبناج ..
سالتهم: وينه طارق و منيره

عزوه : تنش من مكانها : طارق ظهر يوصل عايشه عند اهلها و منيره راحت بيتها ...و ريلها يااه بى يسلم عليك بس انت كنت راقد ..

سالتها : شخباره

عزوه : بعدج بوتمبه

ضحكت ع كلامها : هههههههههههههههه

يدوه : حرام لا اييج واحد درام اخس عن عدول ريل منيره ..

عزوه تربع برع : وي وي فال الله ولا فالج ..
لصقت بيدتي و قلتها : شحالج .

يدوه اتطالعني مستانسه : و الله من شفتك و انا ابخير ..

قلتها : عسى دوم يا الغاليه ...و استانسي عندي اجازه شهر ..يعني ماشي دوام بتملين مني ..

يدوه : عندك اجازه علشان ربعك .بتقعد تجابلني شوه
ضحكت عليها : هههههههههههههه لافديتج انتي الغلا ..

التفت صوبي سعود رفعت حياتي قلته : شو الدراسه ...

سعود رد يكمل لعبه : زينه ..
يدوه : ترا كتبه متشققه من كثر ما يراجع دروسه

ضحكت : هههههههههههههههههههههههههههه

دشت امايه و عزوه و الشغاله كنت ارقبهم : ايه شو كل ها الاكل....؟؟

امايه : كل فديتك خل يرد حالك ...

جفت اصناف وايد و حسيت امايه امبالغه وايد ..

قلتها : زين اترييي قوم طارق

امايه: طارق بياكل برع ...يالله تعال سم بالله و كل

اتجدمت و يلست اكل و كل شويه تجدم لي صحن ...تميعنا و كلينا وقبل ما انش ..
قلتها : ما شاء الله طباخج لذيذ ربي ما يحرمني منج ..عيبتني وايد المعكرونه ..

عزوه : عاد هذي عايشه مسوتنها و مسويه المحشي ..و مسوي هاي الفطاير ..و انا سويلك هاالصنف و الباجي كله امايه ...

بلعت ريجي ما رديت عليها ...عايشه من دوم طباخها لذيذ نفسها بالاكل وايد حلو ...

قلتها : تسلمون و الله ..

وقفت و قلتهم : بطلع اسلم ع الربع ...

يدوه: الي اعرفه الواجب هم اييون يسلمون عليك ..
ابتسمت: فديتج هذيلا من وين يعرفون الواجب ...

امايه : لا تتاخر يمه

طالعتها : ان شاء الله يلا تامروني بشي ...

يدوه و امايه : الله يحفظك ..

و انا طالع تذكرت شغله فزقرت عزوه : عزوه تعالي ابااج..

يتني عزوه و طلعنا انا و هي برع الصاله قلتها : شي بحجرتي صوب الباب شنطه فيه هدايا حكم ..
استانست : و الله و شو يبت لي ..

ابتسمت لها يوم جفتها مستانسه : كل الي تحبينه ..بس انتي جسمي الهدااياا زين ...و اذا ما تعرفين خلي اامايه تساعدج ..

عزوه : من اعيوني دام السالفه فيها صوغه ما يحتاي حد يساعدني ..

ضحكت : هههههههههههههه زين يلا مع السلامه
عزوه : بايووووو ..

التفت لورا جفتها تربع صوب حجرتي ...ما فيها صبر هاي البنيه ..ما صدقت خبر ...هههههههههه فتحت باب الحوي و قبل ما اظهر جفت عايشه بويهي ...اسرتني اعيونها كل شي فيها يجذبني ..يعذبني هاي مثل الساحرات تطلع لي باي مكان و بكل وقت ...ريحة عطرها رجعني لواقع دنياي نفس ريحة العطر الي شميتها بحجرتي من شو يه معقوله عايشه كانت ...........؟؟؟ لا لا ما اظن يمكن انا كنت احلم اكيد حلم ...ابتعدت ع الباب و دخلت ..سارت سيده التفت صوبها اراقبها ..خطاها بس سمعت ضحكت طارق برع ..فطلعت جفتها قاعد يسولف بالموبايل ...
سلمت عليه من بعيد و رحت صوب سيارتي بورش كايين كدها طارق كد المهروم هههههههههه شغلتها حسيت صار لي دهر ما ركبتها ...سيارتي روز رايس بعدها ما وصلت من الشحن ...

قبل ما حرك سمعت صوت طارق : بو غيث ..

نزلت جامة السياره : هلا ..
طارق : وين ما شاء الله ..

قلته : طالع صوب العزبه ويا الشباب ..قوم طلال و ربعه بتيي

اشر لي : لا لا ما بيي باجر علي زام ...زين ارتاح اليوم و روح باجر عنبوه ما صدقت انته

رديت السياره ريوس : هي ما صدقت يلااا سلااااااااام

حظك طارق احسدك ع شوه ولا عشوه ...مهما كان انت اخوي ..تنهدت بعذاب ..خطر ع بالي اخطف بشوارع رااك و اجوف الدنيا ...الله يا رااك لج وحشه ...لست اجوف مناطق و الف من مكان لمكان ...نسيت روحي ..حسيت بالراحه فكري خالي من اي شي يضيج او يحزني ...

نقزت يوم رن موبايلي رديت : هلا طلال

طلال: وينك اتقص عليه شو انته

ضحكت ع كلامه: ههههههههه لا و الله ياينكم قاعد اخذ لفه اشتقت لراااك ..
طلال : لا و الله صيحتني يا ريال

قلته : طوف ...
طلال : ههههههههههه خلاص انت وين بييك

قلته : هني صوب بحر راس الخيمه

طلال:: اهاا خلااص دقاايق و بكون عندك ..لا اتحرك اوكى

رديت عليه : اوكي لا اتيب معاك عشى تراني تعشيت هاه
طلال : الحمدلله وفرت

قلته: يا الزط من عرفتك و انتي زطي ..

طلال: خخخخخخخخخخ يلا اجلب ويهك ..باي ..

هالريال متى بيعقل صار عمره 31 و بعده خبله لا و لمصيبه مب راضي يعرس يمكن يعقل ...تنهدت انا صار عمري 28 و للحين ما تزوجت عقب عايشه ما افكر ارتبطت باي انسانه غيرها ...امممممممممم الحينه ماخذ فتره نقاهه لكن خلني اكمل جم يوم بسمع حشره امايه و بتزن ع اذوني اخطب بنت خالتي الا تلصقني بعيال اختها ..
نقزت يوم سمعت صوت هرانه التفت وراي ابسرعه جفت مسيره ليتات خطر و هرانه شسالفه شو مستوي هني ..تجدمت ..ما احيد شي مباريات ولا مسابقاات ..لحظه هاي السياارات يايه صوبي ..وقفت ابمكاني اركز بس قوة ليتات السيارات غشت اعيوني ...ما صارت مسافه بيني و بينهم شيييييييييييييت بدعوني شردت ابسرعه اركض و السيارات تجرب صوبي ...ربعت صوب سيارتي ... اندسيت وراي ...حسيت قلبي بيطلع من ضلوعي ..شو هالنذاله ؟؟؟

وطيت تحت لاني اعرف بنهرس اانا و سيارتي ...صخه شالفه رفعت راسي اطالع ..انصدمت بطلال مطلع راسه من فتحه السياره الي فوق و يضحك بصوت عالي و الشباب معاه يضحكون الحيوان مصخرني حسيت ويهي يحترق ...

طلال : ههههههههههههههههههههههههههههه اطلع يا الفار شرايك باستقبالنا ..

عصبت منه شليت حصى جدامي و فر يته صوب سيارته بكل قوتي

طلال يوطي : يا حماااااااااااااار سيارتي بتكسرها

بس بعدني احس بيض فشليت حجر ثاني و فريته .....دش طلال داخل السياره ...و الشباب ميتين ضحك ..هذيج الساعه طلعت اضحك : ههههههههههههههههه منو الفار الحينه اطلع لو فيك خير ..

طلال ياشر بغتره البيضه : استسلم الله يغربلك ..استسسسسسسسسسسسسلم ..

تجدمت منهم و انا اضحك عليه : ههههههههههههههههههه

نزل طلال من سيارته لويت عليه و نحن نضحك قلته : ما اتيوز عن سوالفك بعدك خبله ها
طلال : هعهعهعهعهع فديت خشمك ...

تجدموا مني الشباب سلمت عليهم واحد واحد ..حسيت بشوق ع ايامنا و سهرنا و خبالنا ...ايااااااااااااااااام ما تنسى و الله ...

طلال : شعندك يالس هني ...

فهد : مشتاق لبحر رااك

قلته ابصراحه : هي و الله ...كنت افكر و سرحان الين ما طبيتوا علي زين ما دعستوني ووو حسبي الله ع ابليسكم

الشبااب : هههههههههههههههههههههه

قلتلهم : يلا سرينا العزبه ..

رفع طلال كندورته و قعد ع الرمل و قال : و الله الجو فنان خلنا نسهر هني اليوم ..
فهد : هي و الله خلوا اليوم هني سهرتنا ...و جان يت الدوريه ترا راسهم العود يالس معانا ..

قلته : هاااااااا تقصدني ..

طلال : هي عيل شو اتحرا حق شو نبا نقعد وياك نشادين ع ويهك

هزيت راسي و طالعته بنظرته : و الله انك ما تستحي ع ويهك
طلال ضحك من الخاطر : هههههههههههههههههههههههههههههههههه

فهد : خلاص انا و عبود و زيود بنروح انيب الفحم و اللحم علشان نشوي شو رايكم

طلال : ليش ما نصيد هني و نشوي سمج ...

زيود : لالا باجر خل السمج اليوم بنشوي اللحم ...شو رايك بو غيث
يلست جريب من طلال و قلت : ع كيفكم انا متعشى و الحمدلله

طلال : و طاعووون

فهد : يطعن العدو يلا شباب سرينا ..

راقبت فهد و زيود و عبدالله لي ما روحوا طالعت طلال : حق شو كل واحد ياي بسياره جي ما ييتوا بسياره وحده ؟؟؟

طلال انسدح و تساند ع ذراعه : علشان تستوي مسيره عوده

قلته : مسيره بعينك ..زين ما فقعتوا مرارتي ..
طلال : ههههههههههههههههههههههههههه

قلته : انت متى بتعرس يمكن تعقل ..

طلال : يوم بتعرس انت عرسي و عرسك بيوم واحد ..
تساندت و قلت بحسره : خلااص ابوي راحت علي انا ..

طلال : ما اظن محد منا يعلم الغيب ...

راقبت الموج و هو يتجرب منا و يبتعد و جنه يلاعبنا : صدقك محد منا يعلم الغيب ..

رن موبايلي جفت المتصل البيت ..رديت ابصرحه دق قلبي يوم سمعت صراخ عزوه و سعود نقزت ابسرعه و انا متوقع اسمع مصيبه مستويه في البيت ع هـالصراخ ...


يتبع >>>>>>>


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 2
قديم(ـة) 29-08-2008, 11:36 PM
صورة الحزن الناعم الرمزية
الحزن الناعم الحزن الناعم غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد : انا حر ما أنهان و الحر ما يرجع لشخص يهينه .. بقلم معاني كامله


مشكورة خيتو على القصة
ننتظرك


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 3
قديم(ـة) 30-08-2008, 12:06 AM
صورة VEN!CE الرمزية
VEN!CE VEN!CE غير متصل
يـآرب مآلـي ســـوآكـﮯ
 
الافتراضي رد: انا حر ما أنهان و الحر ما يرجع لشخص يهينه .. بقلم معاني كامله


’,


عذاب الليل
الله يعطيك العافيه
موفقه ان شاء الله
^-*


,’


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 4
قديم(ـة) 30-08-2008, 01:08 AM
وقفة عتاب وقفة عتاب غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: انا حر ما أنهان و الحر ما يرجع لشخص يهينه .. بقلم معاني كامله


حلووه القصه

ابي اكمل


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 5
قديم(ـة) 30-08-2008, 02:03 AM
صورة آلشقرآ .~ الرمزية
آلشقرآ .~ آلشقرآ .~ غير متصل
©؛°¨غرامي فضي¨°؛©
 
الافتراضي رد: انا حر ما أنهان و الحر ما يرجع لشخص يهينه .. بقلم معاني كامله


..*..

هلا وغلا ..

تو مانور القسم

يعطيك الف عافيه

ننتـظر جديدكـ

..*..



الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 6
قديم(ـة) 30-08-2008, 03:55 PM
صورة روح زايــــد الرمزية
روح زايــــد روح زايــــد غير متصل
✿ إدارة الإقسام ✿
 
الافتراضي رد: انا حر ما أنهان و الحر ما يرجع لشخص يهينه .. بقلم معاني كامله


منورين القصه حبايبي


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 7
قديم(ـة) 30-08-2008, 03:58 PM
صورة روح زايــــد الرمزية
روح زايــــد روح زايــــد غير متصل
✿ إدارة الإقسام ✿
 
الافتراضي رد: انا حر ما أنهان و الحر ما يرجع لشخص يهينه .. بقلم معاني كامله


:/؛,.’،"الفصــــــــــل الثانـــــــــــي ...".,،’‘

ياما جرحني الحب جرحن تجــدد ●● وياما بقلبي شلت ناسن نسوني
كانــوا حلــم حياتي اللـي تبـدد ●● بغمضــة عيــن مشـوا واتركوني


نشيت من مكاني بسرعه ابتعدت عن طلال ووقفت ابعيد قلته بهدوء : عزووه شبلااج ..؟؟
عقدت حياتي مب رايم اسمع شو اتقول سعود مطي ع صوتها شسالفه ..

صرخت : عزووووووووووووووووووووه ...

التفت صوب طلال جفته عدل بقعدته و يلس يراقبني من بعيد
عزوه : مطر اقولكم ..

قلتها بغيض : خلي سعود ينطب علشان اسمع شو مستوي ...
عزوه : شي موبايل بشنطتك ..

حسيت ان السالفه بتكون تافهه فقلت ابرود : هي ؟؟؟

عزوه : انا ابا اخذه و سعود ..............
و صرخت مره ثانيه الظاهر سعو\ يير عنها الموبايل : انا ابااه ماشي شراته في الامارات ..
نافخت من الغيض صج تافهين قلته : حط الموبايل في حجرتي استريح لا لك ولا الها ها حقي ...

سعود يجذب و يكلم عزوه : جفتي قال حقي ..

صرخت : سعووووووووود لا تجذب و الله بيي اكسر راسك ..
عزوه تصارخ من بعيد : ما يخصني انا حجزته قبله ..مطوور و الله ما ارمسك ...

افففففففففففففففففففف انا استويت حمار يوم قلت لها وزعي الصوغه و الله اني حماار صكرت الموبايل و اغلقته علشان افتك من حشرتهم ... رديت صوب طلال جفته قاعد يدوخ و يطالع البحر يلست جريب منه و شليت لي صلب زقاره ..

طلال : شو مستوي ..
حسيت ابروحي متنرفز : و الله قمه التفاهه يخلوك تحرق اعصابك ع شي تافهه

طالعني طلال و جنه يتمصخر : مثل شوو
قلته بغيض : لا تحرق اعصابي انته بعد موب فايج لك و الله

و خذت نفس طويل و انا ادوخ..
صخ طلال عني عرف اني محرج و اني ما بتحمله اكثر جان مصخها معاي راقبت البحر ...مدري ليش هدوء البحر ذكرني بعايشه ...عايشه ملاك ..محد يسواها ..شرات الدوى تنحط ع الجرح و يطيب ..
تميت سرحان افكر بعواش حتى يوو قوم فهد ...راقبت عبود يفرش الحصير ...و زيود يحط الحطب بعيد عنا شويه ...و راح صوب السياره و نزل اللحم و اراض غيرها ...

طلال نش من مكانه رايح صوب الحطب و جنه يبا يولع النار: عفيه ع الشبببببببببببببببببباب ...

يلست اراقبهم و هم يعابلون ...التفت صوب فهد الي دزني بجتوفي : شبلاك

قلته و انا اخذ صلب زقاير غيرها : ماشي
فهد : ضايج بك طلال خبرني علشان اراويه نجوم الضحى ..

التفتنا صوب طلال : هاااااااااااا تعال جان فيك خير ..

فهد : ههههههههههه منوه رمسك انته ..
ضحكت : ههههههههه يا الجبان ..

طلال : يالله تعالوا ...شبت النار ...

فريت الزقاير من ايدي ورحت صوب طلال و زيود و معاي فهد ..
سالته : وينه عبود ؟؟

طلال : هناك رايح اييب عشيقته ..

زقرته : تعال زيود بسك ودر عنك هالسوالف ..
كنت عارف شو قصد طلال بعشيقته ...

شبينا النار ... و حطينا اللحم ... الله شو روعه ريحة اللحك المشوي وريحة البحر خذت نفس طويل

ياه عبود و فر الغرش صوبي رفستهم بريولي بعيد طالعني فهد

قلته : خلاص ما صدقت اني ودرتها ...
طلال: ما اصدق و الحينه بتشرب اكثر عنا ..

صخيت عنه يمكن طلال يكون صادق ..يتنتي فتره خلتني ادمن و اعشق الخمر ..ويوم سافرت ودرتها لاني انا بيت اودرها ...بس الحينه شكلي برد لها بس لالالا مستحيل ارد لها انا ما صدقت ...

خذتنا سوالف الشباب و ذكريات زمان ..

قلتهم و انا امضغ اللحم : يا الحيواناات بنتفخ ابسببكم ...
زيود: كل شو احسن عني ..

حسيت بشبع ... كنت اطالع طلال يوم يشرب و عقب جفت فهد و و عبود ..

قلت زيود : و انت ليش ما تشرب ..

نش زيود و فج له غرشه و قبل ما يشرب قال : فالك طيب ههههههههههههههه

قلتهم : عن تسكرون

فهد : محد بيسكر غير عبود ..غرشتين ما بتسده ...
بلعت ريجي ما قاومت زخيت لي غرشه ..بس صرخت شاب من بعيد عطيت عمره 16 سنه من نبره صوته ..يزاعج ..و كأنه يتالم ..

وقفت ابسرعه اتلفت ادور وين هالصوت ..
وقف معاي فهد و طلال و زيود و شكل عبود راح بالخمر و ما يروم يسيطر ع روحه ..

فهد : ها واحد ينضرب ؟؟

طلال : ايه مالكم شغل ...
كنت اسمع كلام فهد و طلال و انا اتجدم بخطواتي احاول اركز ع الصوت ...زخني طلال من جتوفي
طلال: وين ذالف ..

زيود: خله متعود عهالسوالف

قلته و انا خايف بالي افكر فيه : اخاف يجتلونه
طلال: يجتلون منوه انت شو خبله .

سمعنا الصراخ مره ثانيه ...ركضت ابسرعه و لحقني فهد بس طلال و زيود تموا ابمكانهم ...
تجدمنا من الصوت ... اكثر و اكثر ...وقت ابمكاني و اشرا لـ فهد انه يصخ ..لمحنا ظل رياليين قاعدين ايسحبون واحد ..و عرفنا هالواحد الي كان يصارخ ...من شويه ..كان الجو هادي و ساكن ..علشان جي خفت نجدم علشان ما يسمعون صوت اريولنا ...و نحن نخطي ..

فهد يهمس: شكلهم بكستانيين
هزيت راسي موافقنه من لبسهم ..امبين عليهم ...عرفت انهم بيركبونه الشاحنه الجريبه منهم ..علشان طلعت موبايلي و اتصلت بـ طلال ..

ططلال : هاااااااااااااااااه ..
قلته : تعال بسيارتي و ييب معاك زيود ..
طلال: شو صار

قلته بغيض: لا تسال الحينه تعال بسياره ابسرعه ..

فهد: تحركوا ما بنلحق عليهم ...

طلال: يا بوي لا تتحرا نشتغل عندك بالدوام تتأمر علينا وتخرب سهراتنا طوف يلا مناك ..

وصكر التلفون

طالعت فهد و انا اكتم مشاعر الغيض و العصبيه : صكر بويهي الحيوان ..
فهد: بجتلونه مطور ..

جفت الشاحنه بدت تبتعد ...فهد: هذوووه طلال ياي ..بسيارتي الله يغربله ..
قلته: مب وقته اركب معاه و الحقوا الشاحنه

وربعت صوب الشاحنه من غير ما اتريا رده ..ربعت بكل قوتي الحق الشاحنه ...و اخرتها قدرت اركب ورا من غير ما يحسون فيني لمحت ساعتي جفتها جريب اذان الفير ..و الله حاله ياي من السفر و اا ابا ارتاح و استانس ..بس شو سالفه هالصبي ...

ما عرفت الشاحنه وين قادتني ..بس ارتحت يوم جفت سياره فهد وراي ..
اشرت لهم بيدي بمعنى اوكى ...بس الحمار طلال طلع راسه من دريشه السياره

و قال بصوت عالي : عاشووامطور عاش عاش شاروخ خان

حطيت ايدي ع يبهتي عرفت ان هالتيس فضحنا هزيت راسي بمعنى الله يكملك بعقلك ..كنت بطيح فجاه و تعلقت بالشاحنه زين ما زين
. حسيت ان الشاحنه بدت تسرع و تلف كذا مكان و من سكه لسكه حاولت امسك روحي زين ..عرفت انهم لاحظوا ان سياره فهود تلحقهم ..و غير انهم شافوا طلال يرمسني بس استبعدت انه جافوني متعلق بشاحنتهم ...

دخلنا بفريج اختيه منيره ...هني الي قاعد يسوق الشاحنه جنه ما قدر يتحكم بالشاحنه لانه تفاجأ بدرام لزباله فوقف الشاحنه فجاه ضربت راسي بحديده الشاحنه من الصدمه ..حسيت اني فقدت الاحساس بشيء ..من قوه الضربه ..بس عقب تمالكت روحي يوم سمعت صراخ

طلال يزاعج: تعال فهود انا مالي شغل ..ترا ..

طول عمرك بتم جبان يا طلال من عرفتك ...حاولت امسك روحي ...نزلت من ع الشاحنه و لحلقت فهود و جفت زيود بعد و اضطر طلال ينزل و يلحقنا ..

نزلوا الباكستانيين ..تهجوا علينا ...نحن كنا اربعه حتى لو طلال ضعيف و بي بس احيانا منه فايده و هم اثنين ..قدرنا نلبهم كان بالي بالصبي الموجود داخل الشاحنه ..شو حالته .حي ولا ميت ...سمعت اذان الفير دعيت ربي ان الشاب الي داخل الشاحنه يطلع حي ...

انتبهت لصرخة زيود : شرد شرد ...مطور زخه ...

صرخت بسرعه : فهود اربطه ..وودوا الصبي المستشفى و اتصلوا بالشرطه

طلال: الشرطه ربعك مب ربعنا
طنشت تعليق طلال ...حسيت ان سوينا انجاز ان قدرنا عليهم لانه كل واحد كان اضخم من الثاني ...

انا و زيود لحقنـا الباكستاني الي شرد ..

وقفنا اانا زيود يلست ادور : وين ذلف ..

زيود يأشر شوف هناك التفت صوب ما أشر زيود جفنا ظله يحاول ينقز في بيت ناس شكله وايد جديم

..قلت زيود : الحقه بس لا يحس فيك و انا بدور من لصوب الثاني و بنزخه

زيود: كيف ندش بيت الاوادم
قلته ابسرعه و انا اتحرك : اما اظن حد عايش فيه ما تجوفه كيف خرابه ...

سار زيود و انا درت الصوب الثاني علشان اواجهه ..مسحت العرق الي كان يصب ممني ..و عفدت فوق اليدار ..سمعت صوت عرفت انه هالباكستاني ..عفدت عليه بس يبست ابمكاني يوم حست ان بين ايدني بنيه رقيقه ..التفت صوبي و شهقت ..

ما كنت اجوف منها شي الا عيونها ... طالعتني بعيون خايفه حسيت بدقات قلبها تدق ..طاحت من ايدها الطاسه الي كانت شايلتنها .. ييرتها من ذراعها ابسرعه ..حسيت انها بتصرخخ فصكرت ع حلجها و سحبتها معاي واندسيت بزاويه اليدار ...

موقف صعب بحياتي ما مرت فيه ..ما كنت اعرف شو اسوي ...ما كانت عندي غير هاي الطريقه ...حسيت بها شرات الطير ترتجف من تحت ايدي ..ادري..ما اظن جافت ملامح ويهي بسبب الظلام ..و غير ان الدم مغطي ويهي ..

كانت تضربني ع ايدي و تشمخها حسيت ان ايدي احترقت من تحت اضافرها علشان جي

همست باذونها علشان اطمنها : لا تخافين بس شي حرامي طب بيتكم و نبا نزخه
حسيت ان ايدها وقفت ع طول كملت اطمنها : صخي ..ما نباه يشرد منا ...

يوم حسيت انها هدت واضطريت اخليها تواجهنا علشان اتاكد اذا كانت مصدقتني ..جفت بعيونها انها بدت تصدق ..

قالت بصوت يرتجف: يدي داخل ابروحه ..
كنت اتامل اعيونها ...

قلتها : و انتي شو مطلعنج بها الحزه
بلعت ريجها و كانت تطالع ويهي و جنها تبا تكشف ملامحه بس الدم مخرب عليها : كنت ابا ايب لها ما علشان يتيدد وقت الصلاه ..

استغربت من كلامها ...تحاتي يدها وقت الصلاه و نحن ع البحر و الله العالم كيف حالنا
زاد فضولي : خونج وينهم اهلج يطرشج انتي البنيه ..
لصقت فيني اكثر يوم سمعت صوت ..اتصدقوني استانست و عيبني واايد مدري ياني شعور انها اتم جي زاختني عطول ...
بس عاتبت نفسي ع هالافكار يوم جفت دموعها ...

خليتها وراي و تجدمت خطوه ..جفت الباكستاني ينقز من اليدار و يطلع برع بيت هالبنت ..
طالعتها ابسرعه و قلتها : روحي الصاله و قفلي عليج الباب و تظهرين مره ثانيه بها الححزه ..هذوه طلع الحينه بنزخه
وربعت نقزت فوق اليدار جفتها تربع داخل ...نقزت و لحقت الباكستاني و ساعدت زيود الي كان يجاتل معاه ...
فريناه داخل الشاحنه

بالي انشغل بها البنيه و طبيعه حياتها ليش في ناس بالامارات جي عاييشن ؟؟؟؟

الباكستاني : بابا هذا ول في مشكل
زيود: جب الله يغربلك خربت سهرتنا

اتصلت بقوم فهد عرفنا انهم بالمستشفى ...رحنا صوبهم و دشينا الطواري ...جفت الشرطه متيمعه هناك و طلال مسوي روحه بطل يتفلسف و قاعد يسولف ..

فهد : ها الثاني وصل ..

الشرطي من جافني اصطلب قلته : دق بالجماعه خلهم يفرونهم بالسجن ..و عط خليفه القضيه و خل يعرف شو سالفه

الشرطي: حاضر سيدي ..

حسيت اني رديت اعيش جو شغلي ... و الي حسسني بها الشي اكثر ربعي الشباب صخوا يوم جافوا جي اتامر ع الشرطي ..

كملت كلامي : خذ تقارير الطبيه وودها معاك القسم ..
امرت الشرطي الثاني : جوف نو يطلع ها الشاب و خبر اهله ..و طلع لي ها الاثنين بكفاله منوه و استدعيهم للقسم ..

رد علي الشرطي : حاضر سيدي

.. طالعت فهد: شو اخباره الصبي ..حي ؟؟
فهد ما بين الاستغراب : هي بس دخلوه الاشعه
طلال: مطور يا المهروم ..

طالعته : خربت علينا كل شي ويا حشرتك ..

تفاجأنا بمزيود ساحب وراه النيرس : تعالي لحقي عليه بخللص دمه ..

حطيت ايدي ابسرعه ع يبهتي ..تذكرت اني كنت انزف ....حسيت بصداع تألمت وايد .
طلال: بلاها ايدك منو مشمخنك جي..

ضحكت و انا اتذكر الموقف : هاي القطوه ..

ودونيا الحجره واسعفوا جرحي ...

قلتهم : ايه روحوا جوفوا ربيعكم الي راقد ع البحر ..

فهد : ههههههههههههههه

طلال: ما عندنا الا سياره فهد ..
فهد : خلاص بنوصل مطور البيت عقب بنروح صوب عبدالله ..

خلصنا من المستشفى ..عقب ساعه ..دشيت البيت اتسحب شويه شويه ما فيني تحشرني امايه اذا جافت هاللزقه ع يبهتي ..
دشيت حجرتي ...خذت نفس طويل يوم جفت شبريتي ...دشيت الحمام ضحكت يوم جفت ملابسي جني طالع من المزبله ..تسبحت و تغسلت ..و رحت صوب التسريحه جفت اللزقه فشليتها من يبهتي و فريتها ..انخمدت ع الشبريه تذكرت هالبنيه ...عيونها دمعتها خوفها ..رفعت ايدي اطالع اثار اضافرها ابتسمت ..صدقه طلال .شاروخ خان هههههههههههههههههههه

انجلبت الصوب الثاني طاحت اعيوني ع ورده حمره موجودع ع الكمدينو نقزت و رحت شليتها شميتها ..كانت معطره بنفس ريحة عطر عايشه عرفت انها دشت حجرتي ...حضنت الوورده بكف ايدي ..يا الله ..يا ليتني اهرب من كل هاه بس انا احبها احبها و مستحيل ارتبط بها تالمت وايد بداخلي ...يا كيف الشخص يحب انسان و يموت به و يجوفه دوم جدام اعيونه بس صعب انهم يرتبطون افبعض صعب وايد ..

رديت الورد ابمكانها و دسيت راسي تحت المخده و رقدت ..

فتحت اعيوني و تجلبت ابكسل و انا اسمع امايه اتهزني : يلا يمه نش بيأذن العصر ..لعنت الساعه الي ما قفلت فيها حجرتي بس تعودت اني ما اقفلها ..علشان عايشه ..

قلتها بصوت كسلان: زين حياتي ..

امايه : مطر يلا فديتك نش متى راد البارحه هاه ...

ما رديت عليها اندسيت تحت اللحاف ..

ضربتني ع الخفيف : يلا نش ريل اختك ياه تغدا يبا يسلم عليك بس انت راقد يلا قوم ..

قلتها بغيض: الحينه بقوم ..

غفلت عقب نص ساعه فتحت اعيوني طاحت اعيوني ع الساعه كانت خمس و نص العصر ...تجلبت بكسل ...شيكت ع موبايلي جفت مكالمات من الشباب ...فريت الموبايل بعيد عني ..

و رحت الحمام اتغسل ...عقب ربع ساعه طلعت ...لبست ثيابي ..و تعطرت ..جفت في المنظره الورده الي كانت ع الكمدينو ...رحت صوبها و شليتها معايه و طلعت من حجرتي رايح صوب الصاله ...دشت بس رديت لورا ابسرعه يوم جفت حرمه يالسه داخل بس

زقرتني يدتي : تعال يمه هذي خالتك ..

رديت دخلت : السلام عليكم

ردوا عليه : عليكم السلام ..

سلمت ع خالوه و بستها ع راسها عقب سلمت ع يدوه و يلست حذالها ...

يدوه : ها رديت اتهايت ما وحى لك ترد
ضحكت: شسوي الشباب ما رضوا يهدوني و تذكرت موقف البارحه ..

خالوه : شحالك يمه بخير

قلتها ابخير ربي يعافيج ..

يلست يدوه تقطع التفاح و تاكلني ابصراحه حسيت بيوع فضيع ..تميت اكل من ايدها دشت امايه ووراها عزووه

امايه: هي عموه محد مدلعنه غيرج ..

يدوه : ويدي يسلم راسه ضناي هاه ...كل فديتك كل..

امايه اتطالع خالوه : لا حول ولا قوه ...

عزوه :: مطور البارحه سعود

قاطعتها: جب انا الغلطاان زين ..
امايه : شو السالفه

عزوه : و الله سعود حيوان

يدوه : اني و ياه البارحه تضاربون وحده حيوان انتي بعد
امايه: عموه لا اتقولين حق عيالي جي شبلاج الله يهدااج ..؟؟

خالوه : ههههههههه الله يعينكم

قلت عزوه: لا تفتحين لي السالفه زين ...اوكى فضحتيني قاعده اتصارخين لي جدا الشباب ...
صخت عزوه متلومه ...من حركاتهاا ...
اامايه : اختك و عادل كانوا ..عازمينك ع الغدا باجر عاد لازم كلنا انروح ..

قلتها : يصير خير..

يدوه: الا اكيد تعال ..

بستها ع راسها ووقفت : ان شاء الله فديتج ..يلا انا بطلع شويه عندي شغل ...الا طارق وينه ؟
امايه : طالع مع حرمته ما ادري وين اراضيهم ..

خذت نفس طويل حسيت للحظه اني ضايع ...سلمت عليهم : زين يلا مع السلامه ..

زقرتني عزوه : مطر

التفت و طالعتها ابتسمت و تجدمت صوبي و مدت ايدها و بيدها ورده : وردتك ؟؟

طالعت الورده و قلتها : خذيها لج ..ما منها فايده باجر بتذبل ..

و عطيتها ظهري و طلعت من البيت ..ركبت سيارتي يلست فيها و افكاري تتراقص جدامم اعيوني ..شغلت ع المسجل ..بصوت ..عالي و جني ابا ابعد عايشه عن بالي ...رن موبايلي

رديت : مرحب
طلال: هلا شحالك ..

قلته : و الله طيب
طلال: قصر ع هالمسجل و الله حشره وين تتحرا ابعمرك يالس ..؟

قصرت ع المسجل و انا اضحك لاني غايضت طلال ساللته : شو تبا
طلال: و الله ما فيك ادب

مطر : ههههههههههههههههههههه ادري

طلال: يلا ما بتيي صوبنا

مطر : ياي ..بس مريتوا المستشفى حق ها الصبي
طلال: لا لا ابوي كافي البارحه تعرضنا للخطر بسبته

مطر : و ابوي انا

طلال: بتزورح انفد ابروحك يلا مع السلامه

قهرني فقلته : اجلب ويهك

و صكرت عنه الموبايل ..و حركت السياره ..من غير قصد قادتني سيارتي صوب فريج منيره اختي ..تميت امشي و امشي... وقفت عدال بيت ها البينه ..؟؟؟ منوه ؟؟؟ بيت منوه ها ..

طالعت البيت جفت جدرانه متشققه ...كيف عايشه بهاي الخرابه مع يدها بس وين اهلها ..مدري ليش ارتجفت يوم تذكرت موقف البارحه و انا احط ايدي ع شفايها رفعت ايدي اطالعها ..ابتسمت ..حسيت ابروحي خبل ..يوم نزلت من سيارتي .. ورحت صوب باب بيتهم ...

دقيت الباب حسيت لو دقيت مره ثانيه بنكسر الباب من كثر ما هو جديم ...محد فتح ولا حس جنه البيت فاضي عقت حياتي حتى شكيت يمكن ها الي دشيته البارحه فليل ..؟؟

محد فتح لي تنهدت و رديت سيارتي ....زين لو دقيت الباب شو اقول ..؟؟ وين ابا ..

ههههههههههههههههههه حسيت ابروحي خبل ...رحت صوب المستشفى ...نزلت من سيارتي لمحت موبايلي رن رقم غريب ظنيت ان حد من الدوام متصل بي علشان جي ما رديت ...نزلت و قفلت باب السياره ..رحت الدور الثاني ...وقفت بس انا ما اعرف اسمه شقايل اعرف غرفته ...حسيت بروحي غبي يوم ما نزلت موبايلي معاي كنت بتصل ع الاقل الدوام و بسال عن اسمه ....

رحت صوب الرسبشن ...
جفته ممرضه : لو سحتي

رفعت راسها و طالعتني ابتسمت : هلا اخوي

رديت الابتسامه : هلا و الله ..

سالتني : آمر

قلتها : البارحه ياكم مريض ع الفير بسبب حادث ضرب
يلست اطالع اسامي المموجودين سالتني تتاكد : البارحه الفير

قلتها : ايوه ..

قالت : ايوه اظن تقصد وليد محمد ال..................
ابتسمت : يمكن

عقدت حياتها : ع العموم هوه بغرفه رقم : 2001
ابتسمت لها باتسامه عذبه حسيت انها تلومت فقلتها و انا اضحك : ههههه مشكوره سلاام ...

رحت ادور رقم الغرفه ...
سمعت اصوات و جنها مناقشه حاده .. وقفت اسمع صوت انثوي اتعاتب و اتعاتب و جنه الصبي مطنش ...و يجادلها ترددت اادخل الغرفه او لا ..بس عقب يوم حسيت صار هدوءء تجدمت و دقيت الباب ...

و خطيت داخل الغرفه : السلام عليكم ..

رفعت راسي بطلت اعيوني يوم طاحت اعيوني ع البنت الي كانت جريب من الشاب الي كان متمدد ع السرير...هي نفسها هاي الي ساكنه بخرابه !!!!!!!! شتسوي هني ..شو علاقته فيها .؟؟اتقول ساكنه مع يدها ؟؟؟ عيل منو ها !!


ردوا عل: عليكم السلام

انتبهت انا وين بشو كنت افكر الظاهر انها ما عرفتني ع طول صدت الصوب الثاني و تغشت ...

تجدمت منه و سلمت عليه : الحملله ع السلامه

رد علي : الله يسلمك .."و نظظراته مستغربه مب عارفني "
ابتسمت و طالعت صوب ها البنوته الي كانت معطتني ظهرها و انا اقوله : انا الي يبتك البارحه هني ويا الشباب

مد ايده ع طول و زخني : مشكور و الله مشكور انقذت حياتي ..
كنت اراقب ردت فعل البنت بس الظاهر ما عرفتني لانها ما تحركت تمت جامده ابمكانها ...

ابتسمت له : ها واجبنا طويل العمر ..

طالعت الجبس الي بريوله : شو الاخبار الحينه

قال بتعب : و الله الحمدلله بس شويه كسر بريولي ...كله جم اسبوع و اكون باحس حال
مدري ليش حسيت ان ام اعيون تضايجت يوم سمعت رد هالشباب لان شلت بعمرها و طلعت برع الغرفه و كان امبين عليها محرجه من كلامه ..

ييرت الكرسي و قعدت جريب منه سالته: شو سالفتهم
استهبل علي : منو ؟؟

قلته : هذيلا البارحه الي كانوا بجتلونك

حسيت انه متردد سرح شويه عقب قال : مدري كنت ماشي ابروحي فليل و جفت ثنين هجموا عليه ..
عرفت انه ما يبا يخبرني سالفته بس ما يدري اني اروم امسك قضيته طنشته و قلته : المهم ما تجوف شر

ووقفت : يلا انا بروح بغيت اتطمن عليك

مد ايده و قال لي : مشكور ...

سلمت عليه و قلت : العفو ...

و طلعت قبل ما افتح الباب و اظهر التفت له و قلته : ع فكره ترا انا الرائد مطر اروم اعرف قضيتك و بالتفصيل جان ابا هاه .."رفعت ايدي و قلته " سلاام

ظهرت من الغرفه و انا اضحك ع ملامح ويهه المستتغربه ...وقفت ابمكاني يوم جفت ام اعيون يالسه ع الكرسي جريب الغرفه ...ترددت اروح ارمسها او لا ... من شويه كنت عند بيتهم الخرابه ادقه قاعده ادورها و الحينه الاقيها هني ..؟؟؟

جفتها وقفت يوم جافتني ظاهر جنها ما صدقت تبا ترجع الغرفه و ترد تحتشر ع الصبي الفقير ..بس انا تميت واقف ابمكاني اتريا تتجدم اكثر صوبي ..


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 8
قديم(ـة) 30-08-2008, 04:58 PM
صورة الحزن الناعم الرمزية
الحزن الناعم الحزن الناعم غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد : انا حر ما أنهان و الحر ما يرجع لشخص يهينه .. بقلم معاني كامله


مشكورة حبيبتي على البارت الحلو

ننتظركـ لاتطولين علينا


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 9
قديم(ـة) 31-08-2008, 09:57 AM
صورة روح زايــــد الرمزية
روح زايــــد روح زايــــد غير متصل
✿ إدارة الإقسام ✿
 
الافتراضي رد: رد : انا حر ما أنهان و الحر ما يرجع لشخص يهينه .. بقلم معاني كامله


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها الحزن الناعم مشاهدة المشاركة
مشكورة حبيبتي على البارت الحلو

ننتظركـ لاتطولين علينا
منوره حبوبه البارت بنزله يوم الثلاثاء
كل سبت و ثلاثاء بنزل بارت
مبرووووك عليكم شهر رمضان


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 10
قديم(ـة) 02-09-2008, 07:43 PM
صورة روح زايــــد الرمزية
روح زايــــد روح زايــــد غير متصل
✿ إدارة الإقسام ✿
 
الافتراضي رد: انا حر ما أنهان و الحر ما يرجع لشخص يهينه .. بقلم معاني كامله


انتي بكف وباقي الخلــق في كف ... متعليه في وســـط قلبي ولك شان ..في غير وصلك مالقلبي ترى شف ... محتاج لك يا نور عيني وشفقان ..لا جابوا اسمك صرت انا تقل مختف ... مالي على نفسي الى اطروك سلطان ..

،,."؛،(الفصــــــــــل الثــــــــــــالـــــــــــــــث ) ":..,،

وقفت ابمكانها يوم جافتني واقف ما تحركت ابمكاني حسيت انها ارتبكت ...فتجدمت منها ..اكثر فردت لورا و عطتني ظهرها ...يلست اراقب طولها هني شكلها اطول من يوم كانت فـ البيت اونه معطتني ظهرها مب جنها البارحه لازقه فيني ..خخخخخخخخخ

قلتها بصوت واطي : شحالج ..؟؟

ماشي رد ..........................!!
سكت اتريا ردها يوم جفتها طولت قلتها : ارمسج انا ؟؟؟

التفت صوبي ابسرعه و كانت متغشيه ...قالت : انا اعرفك اخوي ؟؟
قلتها ابسرعه : هي اعرفج و تعرفيني ..بس شو يقربلج الي داخل الحجره

مدري اذا كانت تمثل انها ما عرفتني معقوله !!

تفاجأت يوم خطفتني بسرعه و قالت : ما يخصك ..

وقفت اراقبها الين ما ردت الغرفه ..الي موجود فيها وليد ..و الله انا شو يخصني زين ما كلتني بس سالتها هالسؤال عيل لو درت اني ساير بيتها ها الخربه من شويه شو كانت سوت ...

طلعت من المستشفى ..ركبت السياره ..مدري شو الي خلني اتم ابسيارتي ..اترياها الين ما تظهر من عند وليد شليت موبايلي لمحت 3 مكالمات طنشت وو..اتصلت بالدوام ...رد عليه واحد قلته ايسرعه : منو مناوب اليوم ؟؟

رد علي : خليفه سيدي
قلته : حولني اياه ..سريع

شويه اسمع حس خليفه : هااا اشعليييييييك اجازه
ضحكت : هههههههههه الله يا الحسد ..

خليفه : يلا شو نسوي بعد
قلته : شو اتسوي اكرف ولا بعدك ما شبعت اجازات

خليفه : لا تعليق

ضحكني رده : هههههههههههههههه تعال ابا اعرف شو سالفه قضيه البارحه الفير ..
خليفه : فديت خشمك كل توصلنا عشرات القضايا اي وحده بغيت

قلته : الي انا كنت فيها

خليفه : هي سمعت يبهتك مطروره

حطيت ايدي ع يبهتي وحرجت عليه : خلوف لا تستخف دمك قسم بالله مش فاضي
خليفه : هههههههههههههههههههههههه

قلته بغيض : يا ثجل دمك

خليفه : ههههههههههه شكرا ..المهم باكستانيين اعتدوا ع وليد الـ...... بالضرب

قاطعته بسرعه يوم لمحت ام عيون ظاهره من باب الطواري ..و رايحه صوب سياره مكسيما عنابيه ..
قلته ابسرعه : بسبب شووووووووووووووو؟؟

خليفه : لانه سارق عنهم بيزات

عقدت حياته : و الله !!

خليفه : للحينه ما حققنا مع المضروب بس ها كلام الباكستانيين ..

حركت لا ارادي الحق السياره المكسيما ..قلته : اوكى فارج عقب برمسك

خليفه: و الله انك ما تستحي

قلته ابسرعه : ادري يلا باي

صكرت الموبايل بويهه ..زين انا حق شو مشتط و الحقها شو ابا بها يمكن لانها تغمضني بحالتها و حاله بيتهم الخرابه ..!! زين انا ع بالي ما عندها اهل غير هالشيبه بس طلع ها وليد و غير الي بالسياره منو هاه بعد ؟؟؟

نقزت يوم رن موبايلي لمحت نفس الرقم الي جفته من ساعه قبل ما انزل المستشفى ..كنت بضغط ع السايلنت بس رديت بالغلط ..عضيت ع شفايفي كنت بصكر بس يوم سمعت حس انثوي رديت ع طول

قلته : الو ..."و عيني ع سياره العنابيه "

مدري اي احساس صابني و انا اسمع حس عايشه : مرحبـاا مطر ..

نسيت الدنيا و نسيت نفسي و نسيت السياره العنابيه و نسيت انا اصلا وين رايح ...
سكت ما عرفت شو ارد ........................................!!

قالت بدلع : شو ما تبا ترمسني ..؟

سالتها ع طول : ريلج وينه ؟؟

قالت و هي تتنهد : في البيت
قلتها : و انتي وين ؟

قالت لي : في بيت اهلي ..

قلتها : اامايه قالت انكم ظاهرين رباعه
ردت علي : انا متصله اسولف عنك و عني مش عن اخوك و عني

سكت يوم قالت اخوك و جنها تبا اتذكرني انها حرمة اخوي ...بلعت ريجي ..كنت اسوق سيارتي و ما اعرف باي شارع انا اصلا ...

ردني صوتها لارض الواقع : وين سرحت ..؟؟
كنت ابا اصكر بس ما اقدر ما اقدر احبها و اتخبل يوم اسمع حسها كيف تبوني اصكر عنها و هي جي مخبله فيني

قلتها : تعرفين اشكثر اتأثرين فيني ..
ردت و جنها طايره من الوناسه : و الله اشكثر

قلتها وانا اركز عالشارع : لا تسالين لانج ادرى حتى اكثر عني ..قلتلج ما ابا اسوي مشاكل بينج وبين اخوي ..
ردت بجديه : بس نحن نحب بعض

قلتها بسرعه : و انتي حرمة اخوي

حسيت ان كلامي استفزها يوم ردت علي : كيف صرت حرمة اخوك خبرني كيف

خذت نفس طويل و صخيت
همست : مطر

قلتها بعذاب : عايشه ارحميني دخيلج

حسيت بها بتصييح : مب ايدي ..؟؟؟؟؟؟ و الله مب اييدي ما اقدر اتعرف شو يعني ما اقدر
صخيت ما عرفت شو ارد عليها ...و بدورها سكتت سمعت شهقاتهااا ..

قلتها بصوت حنون : عواش
سمعتها اتصيح ابصوت عالي يوم رمستها بهاي النبره ..

حاولت اهديها : فديتج لا اتصيحين ...و الله قطعتي قلبي ..
عايشه : انت تحب تعذبني

قلتها بسرعه و جني ادافع عن نفسي : انا !!!!!!!!!!!!!!

عايشه : من ييت البارحه من السفر و انت مطنشني ...
قلتها بصوت هادي : كيف تبيني ارمسج و طارق وياج بكل وقت .

قالت بغيض : انا اخوك خلااص ما اقدر اتحمله اكثر ..مااااااااا اطيقه .كل شي يخبر امك بكل صغيره و كبيره ..

مدري سكت حسيت ابرود و جن كلامها عايبني و مب جنها ترمس عن اخوي .. من لحمي و دمي ...
سالتها : تحبيني ..

قالت بعذاب : بعدك تسأل ..؟؟ هالسؤال !

حسيت اني مجنون هاي الانسانه قلتها بكل شوق : عايشه ..
بس فاجأتني : يلا امايه تزقرني جنه اخوك برع ...بتصل بك عقب ..

قلتها ابسرعه : يلا باي ..

صكرت عنها ... تنهدت .. معقوله الي يصير يا عالم ..أعشق حرمة اخوي ...بس هي كانت لي ... المفروض انا ريلها ..بس ......................! صدق من قال كلن بياخذك بحياته نصيبه ...

وقفت عند الاشاره استغربت انا وين ..جفت ابروحي واصل بداية راس الخيمه ..هزيت راسي عايشه بتوصلني للجنون ..

قررت ارجع البيت ..و عقب فليل بسهر عند الشباب تذكرت ..اني باجر معزوم في بيت منيره اختي.. تذكرت ام عيون ..يلا هاي هاي ابروحها سالفه ...ابتسمت و انا اتذكر الموقف الي صاار لنا في المستشفى .. ..مريت المطعم ..و شليت ..لهم عشى ..ورحت البيت ...سمعت حشره واصله لين باب الحوي ..سرعت بخطواتي ..مدري شو مستوي ...

من دشيت : السلام عليكم ...

الكل : عليكم السلام ..

جفت امايه واقفه بوسط الصاله و محطيه ايدها ع خصرها و ابوي شكلها قاعده تهزب حد ..صديت الصوب الثاني جفت سعود يطالع التلفزيون محد غيره هالمراهق .. و عزوه مجابله اللابتوب ...
دخلت و حطيت جيس العشى ع اقرب طاوله
قلت : خير شو بلاكم صوتكم واصل لين برع


امايه : جوف اخوك سوي له صرفه انا خلااص ما اقدر اتحمله ...

يدوه : عقب ما دلعتيه الحينه قمتي ما تتحملين حركاته ..

حرجت امايه ع يدوه: عموه لو سمحتي انتي لا تدخلين
يدوه : كيف ما تدخل هذيلا عيالي ..

حاولت اهدي امايه تجدمت منها و قلتها : امايه يلسي شبلاج فديتج ..

يدوه : هي هي راضي امك واناااااااااااااااا الفقيره محد يسال فيني ..

هزيت راسي : لا اله الا الله ..
التفت لـ سعود والي يقهر ولا جنه مسوي شي .صرخت عليه : سعود

نقز متروع يطالعني

امايه : اسأله شو مسوي ..مفضحني ..اوول البارحه الدكان يشكي له سارق و اليوم ..
يدوه : انتي مطرشتنه ولا منوه علمه يسرق ..

وقفت امايه محرجه : اوووووووووووووووه خلااص انا هالعيشه ما اتحملها ..يعني انا اعلم ولدي السرقه انتي شو كبرتي و خرفتي
وراحت صوب حجرتها ...

عزوه : يدووه امايه كافي الي فيها ليش تزيدينها
يدوه: اصصصصصصصصصص انتي ..بعد انتي قمتي ترمسني ..
عزوه : عيل بس تبين ابروحج ترمسين

طالعت عزوه بنظره فصخت ..نشيت من مكاني .. و رحت صوب يدوه و بستها ع راسها

يدوه : جفتهم شو يسون فيني ..ما تدري يوم انت برع البيت شو يصير فيني ..ماااااا تدري خلني ساكته
يلست جريب منها و زخيت ايدها : حياتي ..يرضيج ولد ولدج البجر يتضايج


هزت راسها جنها ياهل : ابد ما يرضي بس قولي من يزعلك و انا اراويه

يتني الضحكه بس يودت روحي و قلتها : خلااص فديتج عيل اهدي و لا تعصبين اسكتي عنهم علشان صحتج زين فديتج

يدوه : ان شاء الله بس انت شاهد ع حركاتهم و خاصه هاي " و تأشر بعصايتها " ام لسان الي ما عندها غير تجابل ها التلفزيون

طالعت عزوه بنظرات عتاب و قلتها : ما يهمج انا بأدبهم ..

يدوه : هي جي اباك ..اطلع ع ابوك رياااااااااااااااال

خذت نفس طويل ..الواحد ما يرتاح اتروح الدوام تتعب تاخذ اجازه مشاكل البيت ما تخلص...
رحت صوب سعود زخيته من رقبته من ورا و سحبته صوب حجره امايه و هو يقول : ما سويت شي ..

دقيت باب حجرة امايه و دخلت و سحبتي سعود معايه ..

وقفت امايه شهقت يوم جافتني زاخ سعود من رقبتي

امايه : اخوك يمه لا اتسوي فيه جي .

ربع سعود ورا امايه وقفت و قلت : شو مسوي هالتعبان ؟؟بعد ..
سعود متروع : هو الي بدأ

طالعت امايه مطننش سعود : شو مسوي ولدج ..؟؟

امايه تبا تهدي الموضوع : مب مسوي شي يلاا يرووح
قلتها : يعني سويتي مشاكل مع يدوه و بالاخير تسترين عليه ؟؟

امايه حرجت من رمستي : الحينه انا سويت المشكله مع يدوتك ..ليش ما سمعتها شو اتقول ولا بس تبا تسمع الي تسمعه ..

عطيتها ظهري و خذت نفسس طويل ..مسكت اعصابي انا شو الي ردني البلاد ..رفعت شعري عن يبهتي احاول امسك اعصابي ...و التفت لها

قلتها بهدوء : امايه فديتج ..

بس صخيت يوم جفت اماايه بطلت اعيونهااا متروعه و يت صوبي ابسرعه وقفت اطالعهااا حطيت ايدها ع يبهتي و لمست الكدمه الموجوده
زخيت ايدها ابسرعه و انا اتألم : أأأأأأأأأأأأأأأأأأي

امايه متروعه : شوووووووووووووووووهااا
حتى سعود وقف يطالع مستغرب ..

نزلت شعري ع يبهتي و قلتها مرتبك : ماشي ماشي ..المهم

امايه : شو ماشي ...منو مسوي فيك جذا ..اجوف
زخيت ايدها و يلست تتحسس ع يبهتي غمضت اعيوني قالت : بسم الله عليك ..

قلتها : البارحه يوم كنت سهران ويا الشباب طحت ع يبهتي
امايه : هي مبينه ضربه داري ع روحك يمه

بغيت اغير السالفه : ان شاء الله ..."طالعت سعود و ريت طالعتها و قلتها " انا اشتغل بمكان حساس و فهمي ولدج لا يقعد يسولي سوالفه هالخربطه علشان اسمي في المكان الي اداوم فيه ..."طالعت سعود " بسنا فضايح ..

امايه تزخ ذراعي : ما عليك يمه هاي سوالف شباب انت ادرى بها ..

قلتها : زينن ما بتعشونا تراني يوعان و يابلكم عشى

ابتسمت لي : من اعيوني ...
سعود : حتى انا ميت يوع

قلته : انت كل تبن ...

انفتح باب الحجره التفت يوم سمعت حس طارق واقف وراي : هاااااااااااااا اجتماع الامم المتحده ..
امايه ضحكت : هههههههههه فديتك يمه وينك ما بينت اليوم

طارق : هاااااااااااااا اتقصين علي بها الكلمتين ..

امايه راحت تلوي عليه :لا صج انا بعد اليوم ما جفتك
باسها ع راسها : ما اصبر عنج فديتك ييت ركيض اجوفج ..

طالعته امايه ما تستغنى عن طارق تحبه اكثر شي من بينا لانها تخاف عليه من عقب مرضه كنا نغار بس تعودنا ..يلا تسدني العيوز مالي يدوتي

قلته : ما جفتك اليوم ؟

طالعني : وين بتجوفني و انت لاهي ويا ربعك اللوث

امايه : بسم الله الرحمن الرحيم
طالعت طارق بنظرات : احم احم

طارق: هههههههههههههههههه سوالف فديتج لا تحاتينن ولدج سبع

مدري ليش تذكرت مكالمتي مع عايشه فدرت ظهري بسرعه اظهر من الحجره ...

امايه : تعال تعشى يمه وين رايح

كنت بقولها : خلااص ما اشتهي بس سمعت ضحكت عايشه من الصاله ..

فقلت بصوت عالي اسمع عايشه : يلاا زين حطوا العشى ..

صخت عايشه من سمعت حسي

عزوه دزها : كملي و عقب شو صار ؟؟؟

صخت عايشه طاحت اعيوني بعيونها ..خذت نفس طويل ,,آآه يا عايشه شو اتسوين فيني من اجوفج ..
عزوه : اونج تستحين من مطور ..

طالعتني عايشه و ابتسمت مستحية ..رحت و يلست مجابلهن : خير شو عندكن .؟
عزوه : عايشه قاعده تحكي لي سالفه "صخت " انت شو يخصك سوالف بنات ..

طالعت عايشه بنظرات ..فوقفت و طالعتني بنظرات : بسير حجرتي ...

امايه داشه الصاله وراها طارق و سعود

امايه : يلسي ما تبين تتعشين ولا عشتج امج ...

حسيت عايشه انحرجت من تعليق اامايه ...طارق يدراك الموقف : لا فديتج عايشه ما تبا تاكل الا من طباخج صح عواشي ..

ردت عايشه و يلست بمكانها : هي انا ما اكل الا من طباخ عموه ..
امايه : هي وين بتحصلين عمه شراتي تطبخ لج و تسوي لج ...كل شي ..

امايه مرات اتكون جاسيه بس قلبها طيب...و زين من عايشه انها ما تاخذ سوالف امايه بحساسيه ..راقبت طارق ياه ويلس جريب من عايشه و زخ ايدها و جنه ما يباها تضايج حسيت بنار شبت في يوفي و الي قهرني اكثر يوم جفتها ترص ايدها ع ايده و اطالعني مدري حسيت انها تغايضني ...

حسيت بضيجه و اني مخنوق ..وقفت ابسرعه و سالت عزوه : وين يدوه ؟؟

عزوه:- بحجرتها اتصلي ..

وقفت رايح صوب دار يدتي و جني اهرب انا الود ودي اطلع من ها البيت ما اسكنه موليه بس كيف اودر اهلي و ناسي آآآه يا القهر ..

امايه : تعال ما تبا تتعشى ..

ما رديت عليها كنت بعالم جراحي و اهاتي ..عالم تمنيت اني اطلع منه و ما اعيشه موليهه ... بس من وين المخرج كيف اطلع من ها العالم ...

دشيت حجره يدوه جفتها يالسه ع سيادتها و اتسبح ..

احطت ايدها ع عيونها تبا اتججوف زين : عزوه ؟؟؟

دشيت : انا يدوه

يدوه : مطر ووفديت بوغيث ..
يييت ابسرعه ويلست جدامها و حطيت راسي بحجرها جني ياهل حسيت برااااااااااااااااااحه فضيعه حطيت ايدها ع يبهتي : بسم الله عليك شبلاك يمه

حسيت بألم ع يبهتي : لا يدوه يعورني هني ..

يدوه : شو مضايجنك فديتك

زخيت ايدها و بستها و قلتها بضعف: الدنيا

يدوه : ما ترزا تراها

تنهدت بعذاب : ودي اهرب من كل شي بس وين اروح
يدوه : ويه بسم الله عليك الرحمن الرحيم ..قوم يمه صل ركعتين و ادعي ربك ..يوسع ضيجك ...

غمضت اعيوني ..و انا اتذكر طارق و عواشي كيف ميودين ايد بعض ..
.قلت : آآآآآآآآآه يا يدوه احس بنار تحرق قلبي .

حطيت يدوه ايدها ع صدري و يلست تفرك : احط لك فكس يمه

قلتها بتعب : يدوووووووووه الله يهداج اي فكس ..
يدوه : اتقول قلبك يعورك ..

تنهدت بحسره و سكت محد فاهمني ...
سالتني : صليت العشى ..

جذبت وقلتها : هيه ..

يلست ابسرعه يوم انفتح باب الحجره و كانت عزوه : تعالوا تعشوا .. و موبايلك رن اكثر عن مره ..
عرفت ان المتصل طلال ...

يدوه : جي ما ادقين الباب هاه ..

صكرت عزوه الباب بقوه ولا جنه يدوه ترمسها يبالها ضرب هاي البنيه ..
يدوه : جفت اختك ..

وقفت و ساعدتها ع لوقفه :: ما عليج انا بأدبها ..بس انتي لا تضايجين ..
يدوه تزخ عصايتها : هي اكسر راسها و اضربها جدامي علشان اتطمن انها تأدبت ..

يتني الضحكه : ههههههههه ان شاء الله ..يلا تعالي تعشي ...

ظهرت انا و يدوه من الصاله ...طاحت اعيوني ع طارق قاعد يساسر زوجته ..زوجته اقصد حبيبتي ..تنهدت ..شليت موبايلي ....و كنت بظهر من الصاله ..

زقرتني امايه : مطر

قلتها من غير ما اطالع صوبه : عندي شغل ..تعشوا انتوا عليكم بالعافية ...

طلعت بسرعه ما فيني ع حشرتهم ...رن موبايلي ..عقدت حياتي ها رقم ريل خالوه احمد...شو يبا بعد ها الحشره ناقصنه انا ...هالدب ...

حولته ع السايلنت .. ركبت سيارتي ورد اتصل مره ثانيه فاضطريت ارد لاني اعرف بتم يتصل الين ما ارد عليه ..
قلت : مرحبا ...

ردي علي : هلا ابوي
قلته : هلا و الله

قال لي : الحمدلله ع السلامه امسمات ما شاء الله واصل البلاد

قلته و انا مب طايج سوالف : هي و الله

احمد : زين الا بسالك اخوك سعود متى بتعقلونه
خذت نفس : شو مسوي بعد

احمد : يعني الوالده ما خبرتك

استهبلت عليه : لا و الله ما سرت البيت ليش شو مستوي ؟؟

احمد : وايد مأذي ولدي محمد انا اقولكم من الحينه ولا تزخون ولدكم و تأدبونه ولا بينا المحاكم ..
قلته علشان امشي الموضوع : ما عليك فالك طيب لو تباني ايبه لك عند باب بيتكم و اضربه جدامكم ..

احمد : لا لا بس كلموه فهموه ياخي عيب الي يسويه يقعد يتمصخر ع ولد خاله جدام الشباب عيب يا بوي


ياني احساس اصكر الموبايل بويهه بس مسكت اعصابي و قلته : ان شاء الله اوعدك هذي اخر مره ..

احمد : هي مب كل عقب يومين تضاربوا هذيلا اهل مب زين

شكيت ان بيصكر عني فقلته : خلااص انا وصلت البيت و بتفاهم وياه
احمد : اوكى عيل حصل خير ولا تزعلون

قلته : لا افا عليك ..انت تامرني

احمد : خلاص حياك الله مع السلامه
صكرت الموبايل و قلت زووووووووووول ..

علشان جي امايه محتشره ع سعود ...من دووووووووووم سعود و محمد ما يتصافون مب جنهم عيال خاله دوم و الحينه يوم كبروا كبرت مشاكلهم مع بعض و صاروا الاهل يتدخلون ...

اففففففففففففففففففف نفتك من شي يطلع لنا شي ثاني ..يالله الله كريم ..شليت موبايلي علشان اتصل بـ طلال ..

بس جنه حاس فيني اتصل بي فرديت ابسرعه

طلال: عنبوووووووووووووووه زين بس رنه خله يرن
قلته : كنت بتصل بك

طلال : علينااااااااااااااااا

قلته : مب فايج لك ارمس بالزين
طلال : و انت من متى رقت يا حبيبي جنه محد مسافر غيرك

صرخت عليه :شوووووووووووووو يخصه السفر الحينه
انفجر ضحك : ههههههههههههههههههههههههههههههههههههه زين ابوي اعصاابك ..

قهرني ما تحملت سخافته و انا بروحي متضايج فصكرت الموبايل ع ويهه ..و اتصلت ع موبايل فهد ...
قلت ع طول : فهد ..

تفاجأات يوم سمعت صوت طلال: لا انا قرينه ..
قلته : الله يغربل غلاستك ياخي ..

طلال: ههههههههههههه شفيك متضايج ياخي ما يسوا علينا ..

قلته : زين وين انتوا ؟؟

قال لي : تعال العزبه بتفوتك مشاوي عبود

قلته : هي و الله تراني يوعان موليه مب ماكل شي ..
طلال : افااااااااااااااااااااااا عليك كم مطر عندنا تعال تعال بس انت و بتجوف..

ضحكني : لا يكون عبوووووووود سكران
طلال: لا بعده ..يلا تعال

مطر : اوكى خلاص وصلت يلا ..

دقايق ووصلت العزبه قبل ما انزل رن موبايلي جفت المتصل رقم عايشه ..فريت الموبايل بالسياره و نزلت ...ا ما ابا افتح جراح شو تبا اتقولي ..تذكرت نظراتها حق طارق ..احينه اخوي صار ريلها و هي عايشه وياه يعني اكيد اتحبه ..آآآآآآآآآآآآآآآآه يا قلبي ...

دشيت العزبه ..حسيت بهدوء و طلال يقول موجودين الهرم عادي يقص علي ...خطيت داخل و اول مادشيت حسيت بشخص عفد وراي التفت ابسرعه ادافع عن نفسي ..بس ما لحقت حسيت شخصين يطيحوني عالارض ع بطني و يجتفوني ايدي حاولت ارفع راسي اطالع منو بس غمضوا عيوني بـ غتره و اظلمت الدنيا بعيوني ..


الرد باقتباس
إضافة رد
الإشارات المرجعية

أنا حر ما أنهان و الحر ما يرجع لشخص يهينه / بقلم : معاني ، كاملة

الوسوم
ميثه و مطر , انا حر ما أنهان و الحر ما يرجع لشخص يهينه
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
ما تسوى حياتي دونج / للكاتبة : معاني ، كاملة حلوة منذ مبطي روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 46 28-02-2014 09:24 PM
قلوب تنزف عشق / للكاتبة : أغاني الشتاء ، كاملة أســـ بحر الأماني ـــيرة روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 355 07-02-2014 02:28 AM
راحت روحي من محجر عيوني / للكاتبة : معاني ، كاملة كـــايـــد الـــريـــم روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 68 09-01-2014 04:52 PM
خل العذول موطي الراس منكوس / للكاتبة : معاني ، كاملة دمعة أسى روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 94 06-01-2014 01:19 AM
ماضي أحزاني / كاملة روح زايــــد روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 157 14-01-2013 02:27 AM

الساعة الآن +3: 11:44 AM.
Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2014, vBulletin Solutions, Inc.
SEO by vBSEO 3.6.1
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


تصميم دريم تيم