اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 11
قديم(ـة) 17-01-2010, 10:34 PM
صورة в я в الرمزية
в я в в я в غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثانيه / ضحكتي فيها [ غموض ] ودمعتي فيها [ غرابه ]


وه وه وه


قسمــــــــآآآت شي

نسـآيم لبى خشتهـآ ذا البنت دخخخلت مزآجي <= أقعدي بس

الف عـآآآفيه ننتظر البــــــــآرت =)..~

هيوٍوٍوٍفه :)


  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 12
قديم(ـة) 18-01-2010, 12:58 AM
صورة الزعيـ A.8K ـمه الرمزية
الزعيـ A.8K ـمه الزعيـ A.8K ـمه غير متصل
δЯέαмş
مستشــ¸.·* غرام *·.¸ـــاري
 
الافتراضي رد: روايتي الثانية / ضحكتي فيها غموض ودمعتي فيها غرابه


,’


بسم الله


يعطيك العــآفية
بدآية رائعــة
أتمنــى تنــاقشين قضية الأيتــام بـ واقعية و تستنتجين لهم بعض الحلول
موفقة إن شـــاء الله


القوانين ، تحديث جديد ؛


,’



  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 13
قديم(ـة) 18-01-2010, 11:42 AM
cande cande غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثانية / ضحكتي فيها غموض ودمعتي فيها غرابه


ثانكس قلبوووو


  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 14
قديم(ـة) 18-01-2010, 01:00 PM
صورة b7h الرمزية
b7h b7h غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثانية / ضحكتي فيها غموض ودمعتي فيها غرابه


هديل ابتسمت تتمنى تعيش معهم

قلوب مافيها الكره قلوب بيضاء مثل بياض السماء

لهم قلب مايحقد ولا يحسد ولا يغتاب

عايشين الحياه ببساطه مايفكرون بشئ غير الوناسه

ايتام ايه صح ايتام لكن هالشئ مايعيبهم

لان الرسول كان يتيم وقال ( انا وكافل ايتيم كاهتين )

فكرت هديل بفكره انها تقنع امها تكفل وحده منهم وجاء ببالها اللكل

لكن فكرت بنسايم حبوبه ومرحه ومتواضعه وشخصيتها حلوه وجذابه

هديل : باي بنوتات

اللكل : باي

هديل سحبت نسايم معها لبرا

فاتن : نسايم على وين

هديل : باخذها معي لبرا شوي بحاكيها ممكن اطلع اتمشى معها شوي

فاتن ابتسمت لهديل لانها تعرف انها بنت حمايل وناس معروفين وماتقدر تردها : انا ونسايم تحت امرك

هديل ابتسمت وسحبت نسايم معها

نسايم : هديل على وين

هديل : اركبي السياره ياقدعه وبعدين تعرفين السالفه

نسايم ركبت السياره حست انها بسيارة ملوك ناظرت بالشوارع حولها اشجار وبحر والاطفال تركض لعند امهاتهم والي يبكي والي يضحك ولي يركض حياه غير عن حياه الدار الناس تروح وتجي يقضون للعيد "الفطر"

هديل اشرت بيدها على نسايم الي سرحت : ياهووه انا هنا

نسايم ناظرت بهديل وابتسمت : هلا معك

هديل : وين معي انتي سرحانه بالاحلام

نسايم : ايوه هديل وش كنتي تبغيني فيه

هديل : دقايق ... محمد وقف هنا

نزلوا نسايم وهديل بحر والعاب واطفال وحريم ورجال جلسوا على المدرجات قبال البحر

وبدوا يناظرون بالبحر والشمس

هديل طلعت من شنطتها نظاره "شنل" ومدتها لنسايم : البسيها

نسايم : هديل لاتخليني ازعل عليك

هديل : لاتاخذيها البسيها حرارة الشمس قويه لعيونك ومضره

نسايم تألمت من حرارة الشمس بشكل قووي :لا قويه ولا شئ

هديل : ترى جد بزعل منك انا

نسايم سحبت النظاره ولبستها : هدوله وشعندك

هديل : لو كفلك احد توافقين

نسايم شكت بالمواضيع : سؤالك عشوائي ولا شنو

هديل : ايوه جاء ببالي عشوائي

نسايم : والله مدري ياهديل اذا كان ناس حبوبين وحليوين ليه ماوافق وبنفس الوقت مايطوعني قلبي اترك سجى وجنى ولمى

هديل التفتت عليها : سجى وجنى ولمى ماهوب صغار كبار

نسايم : ادري لكن تميت معهم 18 سنه وماقدر اتركهم شاركنا بعض بالحلوه والمره والفرح والحزن وكل شئ

هديل : بس انتي اكيد ماراح تقضين كل عمرك وحياتك بالدار وحتى هم

نسايم : لا تصدقين ياهديل اني ولا مره بيوم فكرت اني اطلع من الدار كل عمري بنيته على الدار

هديل : نسايم واذا قلت لك انا بكفلك

نسايم التفتت لهديل بدهشه : كيف انتي تكفليني

هديل : ايه اكفلك فيها شئ

نسايم ضحكة بأستهزاء : انتي صغيره بعمري وش تكفليني

هديل ابتسمت : مو انا بكفلك بابا وماما يكفلونك وتعيشين معنا بالبيت

نسايم ناظرت بالبحر وتنهدت : اتمنى انا اقول ماما وبابا

هديل حطت يدها على كتف نسايم : نسومه ارضي بالي انتي عايشه فيه ترى حياتك ببيتنا بتكون ممتعه

نسايم : وش الي يثبتلي

هديل : اثبت لك انا من الحين

نسايم : ممتعه مو ممتعه بتم طول عمري نسبي مجهول ويتيمه يطلق علي

هديل : في بيتنا راح تنسين كلمة يتيمه ونسبي مجهول بنزور الاوراق ونخليك على نسبنا

نسايم : هديل لو اعترفت لك بحقيقتي وكل شئ بتوافقون تكفلوني

هديل : مابي اعرف حقيقتك ولا شئ عنك الي ابيه بس انك تعيشين معنا وتنسين انك يتيمه وبيوم رحتي للدار

نسايم طلعت دفتر بشنطتها ومدته لهديل : اقريه وتعرفين حقيقتي

هديل اخذت الدفتر وهي ترتجف وفتحت اول صفحه وقرت الكلام وقفت مصدومه

نسايم ناظرت بوجه هديل : للحين تبيني

هديل ابتسمت وطلعت من دوامة افكارها : امك الي اعتدوا عليها مو انتي

نسايم ناظرتها بدهشه : وانا بنت حرام مو بالحلال وشفيك مهبوله

هديل اخذت الدفتر ورمته بالبحر : حلال حرام اهم شئ اخلاقك وياويلك لو تقولي لاحد بهالشئ انسي انك يتيمه انسي انك بنت حرام انسي الدار انسي كل عشتيه انسي الماضي وعيشي الحاضر انسي الدمعه وعيشي البسمه انسي الحزن وعيشي الفرح انسي الفقر وعيشي الغناء كل شئ انسيه وتذكري بالي بتعيشيه الحين

نسايم ابتسمت بفرح وضمة هديل : موافقه موافقه ياهديل موافقه

نزلت دمعة حاره على خد هديل ونسايم
رجعت هديل نسايم للدار وهي مبسوطه

وجات الساعه 8 بالليل

هديل بسرعه لبست جينز اسود ضيق وتيشرت احمر فيه فيسات تبتسم بالاسود خفيفه مره وفوقها صديري اسود عملت لها الخدامه المخصصه لها الي حقت شعر هديل تسريحة وعملت شعرها كيرلي ولبست ساعتها المفضله بربري ولبست كعب احمر ولبست عبايتها وحجابها

ونزلت بسرعه وركبت السياره وبأمر منها : ستار بكس

توجه لستار بكس

....

عبدالله توتر يلبس ثوب وشماغ ولا جينز وتيشرت

عبدالله : لا الثوب للرجال والجينز والتيشرت للحريم .. لالالالا الجينز للرجال .. لالالا الارز بكون فيه الثوب

لبس ثوب وشماغه وعقال وطلع عليه خياال لانه نحيف وطويل وجميل وجذاب

اخذت جواله ولبست ساعته الرجاليه ورش عطر 5 مرات وركب سيارته "اكورد" العنابيه

وتوجه لستار بكس

........

[ خلاص روح الله معاك بخليك انا بهواك واذا خايف انا انساك انسى روحي مانساك واذا نويت تعشق تحب ثاني امانه لاتنساني اني احبك موووت ........ اذا ناوي تروح ابفهم وين اروح ]

في الدار

نسايم : بنات بقولكم خبر

سجى : انخطبتي

نسايم : وين ننخطب وحنا بهالدار محكورين بهالدار

اللكل : من جد هههههههههههههههههه

جنى : من جد وشعندك نسومه

نسايم نزلت راسها بضيقه : بخرج من الدار

اللكل بدهشه : ايييييييييييييييييش

نسايم : ايه بيكفلوني ناس

اللكل غرقة عيونه : يطوعك قلبك تتركينا يانسايم

نسايم : والله مايطاوعني قلبي اتركم بس انا خلاص ماراح اعيش كله هنا وانتو اكيد بيجي اليوم الي تطلعون فيه من هينا

سجى تعز كثير نسايم تقدمة لها : نسايم تحكين من جد ولا تمزحين انتي تمزحين صح تمزحين

نسايم ضمة سجى : لا مامزح مامزح مامزح

سجى بعدت عن نسايم : لاتتركينا نسايم لاتتركينا

جنى ولمى : نسومه وش هالحكي لاتتركينا

نسايم ضمتهم بقوه : والله مايطوعني قلبي اتركم لكن عطيت البنت كلمه

سجى : حنا روحك الثانيه كيف تتركينا

نسايم بكت : خلالالاص تكفون خلالالاص انا بطلع لاتجادلوني زهقت من الحياه كفايه اني يتيمه وبنت حرام كفايه خلوني اعيش حياتي ولو مره ولو مره

جنى : انتي كل مره ترددين كلمة بنت حرام وش تقصدين فهميني

نسايم ارتبكت : وش بنت حرام انا جبتها بالطاري

جنى : راجعي كلامك

سجى : هذا مو موضوعنا تعيشين حياتك بدونا

نسايم : لو بتم طول عمري اطاوع قلبي كان ماعشت حياتي مثل البنات

سجى : خلاص روحي الله معاك بخليك انا بهواك واذا خايفه انا انساك انسى روحي مانساك

نسايم ضمة سجى : سجووي لاتبكيني اكثر من كذا بلييييييييز

سجى : نسايم روحي الله معاك والله والله يانسايم معزتك بقلبي ماراح تتغير مهما صار لاتنسين يانسايم اني احبك موت

نسايم بكت بشكل كبير : ويلوموني ليه احبكم ويلوموني كيف مايطوعني قلبي اتركم

لمى : ماراح تتركينا يعني

نسايم ناظرت بلمى : ياليت اقدر لكن عمري كله ماقدر اقضيه بالدار

جنى : زورينا

نسايم : اكيد ازوركم اجل مازوركم

.................................................

في ستار بكس

وصلت هديل بدت تناظر بالي موجود ماشافت عبدالله حست بخجل انها تجلس وتنتظره وكأنها مشفوحه فقررت ترجع وتركب السياره تتمشى وترجع

ركبت السياره وبأمر منها وبعد تفكير : ودني السوبر ماركت

عبدالله توه وصل نزل جلس على اقرب طاوله وبدى ينتظر هديل

هديل نزلت السوبر ماركت وشرت لها شوكولاتات وشيبسات وكولا ووو آلخ

وكل شئ تشتهيه تشتريه خذت شيبسات وشوكلاتات لاخوانها سلطانه ومتعب وخذت شوكولاتات وشيبسات لاخت عبدالله ساره

ومرة ساعه لها وهي بالسوبر ماركت

حس عبدالله انها تأخر وبكل جرأه سحب الجوال واتصل عليها

عبدالله : وينك هديل ماجيتي

هديل حست بتوتر : دقايق وجايه

عبدالله : مع السلامه

هديل ناظرت بالساعه : ياويلي قايلي الموعد 9 والحين 10 ونص

ركبت السياره والهندي ركب الاغراض ورا : رجعني للستار بكس

وصلت لستار بكس حتى صارت الساعه 11

نزلت بغنج وكبرياء والي يشوفها هذي بطرانه وبقووه

فتح لها السايق باب ستار بكس

عبدالله ابتسم وأشر لها : ياهووه

هديل توجهة للطاوله الي فيها عبدالله : السلام

عبدالله : وعليكم السلام

هديل نزلت راسها بخجل وبدون شعور من الخجل فتحت على الاي بود تسمع اغاني

عبدالله ناظرها بأستغراب :( وشفيها هذي جايه تسمع الاي بود ولا تقبلني مهبوله )

مرت نصف ساعه حست هديل الجو توتر اكثر

جاء العامل وقدم اثنين كابتشينو

هديل تكررهه الكابتشينو نزلت السماعات من اذنها قالت للعامل : سوفاج بليز وان موكا بارد

العامل : اوك

عبدالله : هديل

هديل : هلا

عبدالله : دخلي الاي بود وانا جاي احاكيك بموضوع

هديل اخذت الاي بود ودخلته بشنطتها : تفضل اسمعك

عبدالله : على موضوع خطوبتنا متى تبيني اخطبك

هديل نزلت راسها بخجل : براحتك

عبدالله : لا هديل لاتخجلين جاوبيني وكلميني بجرآءه

هديل : عبدالله انا ماقدر اقولك تخطبني وانا ماعرف عنك شئ

عبدالله : مويكفي تعرفين اطباعي

هديل : اعرف انك ولد حمايل بطران شغلتك زينه لكن طبعك ماعرفه اعرف انك حبوب ومرح وتحب المزح لكن هذا مايكفي

عبدالله : وش تبين تعرفين اكثر انا تحت امرك

هديل : لازم اتعرف لشخصيتك اكثر ياعبدالله

عبدالله : هديل حنا مو بدولة اجنبيه لاتناظرين الافلام وتتأثرين فيها حنا بهالبلد نخطبك وتكلميني وخلاص

هديل ابتسمت وحست بكلامه صدق : خلاص عبدالله اخطبني بس لما نكفل اليتيمه نسايم

عبدالله ابتسم بفرررح : لووووووووووووووول

هديل ضحكت ضحكه عذبه ذوبة عبدالله : ههههههههههههههههههههههاي

عبدالله : ياويلي ومتى راح تكفلون هاليتيمه

هديل : مدري يمكن شهر شهرين

عبدالله : تبين تجننيني انتي وش شهر شهرين

هديل : ابيها تحضر خطوبتي

عبدالله : بكره مجرد اتقدم لك والخطوبه نعملها لذا كفلتوها

هديل : يصير خير

عبدالله : دامك معي كل الخير يحتويني

هديل ابتسمت بخجل : خلاص بكره

عبدالله : لووووووووول

هديل سحبت يده من فمه : ياواد اسكت لاتفضحنا هههههههههههههههههه

عبدالله : ياويلي ياناس هالبنت بتجنني بتجيب لي سكته قلبيه

هديل : ههههههههههههههههههههه بسم الله عليك

هديل ناظرت بالساعه : عبدالله تاخرت واجد

عبدالله ناظر بالساعه 12 : بدري ماشبعت منك

هديل : حلاوه انا

عبدالله : اوكي مع السلامه

هديل : مع السسسلامه

توجهت هديل للسياره وعبدالله ماشال عيونه عنها الا لما اختفت

هديل طايره من الفرحه : واخيرن ياهديل الدنيا ابتسمت لك نسايم ووافقت نكفلها وعبدالله انتهيت بيخطبني بكره وبكون خطبيته بس باقي ماما وبابا اخبرهم عن نسايم

رجعت للبيت

هديل ناظرت بالشيبسات : ياويلي من الفرحه نسيت اعطي عبادي الشوكلاتات والشيبسات لسوسو

سلطانه ومتعب : هدوله هدوله

هديل نزلت لمستواهم وعطتهم الشيبسات والشوكلاتات : لاتنثرون بالارض لاضربكم

سلطانه ومتعب : ان ساء "شاء" الله

تركي : وشعندك طايره من الفرحه فرحيني معك

هديل ضمة اخوها تركي : تريييييييييييييييييييكي مبسوطه بالحيل مره مبسوطه

تركي ابتسم وبعدها عنها : فرحينا معك يادووبه

هديل : وعد ماتخبر احد

تركي : وانا من متى خبرت احد ومين بخبر يعني

هديل : قلت يعني ماما وبابا تخبرهم

تركي تنهد : من متى لنا علاقه انا وانتي بامي وابوي كله العين ويدورون بهالفلوس

هديل : بهالشئ صادق المهم اقولك

تركي : غردي

هديل : احلف اول ماتخبر احد

تركي تنهد : يالليل والله ماخبر احد

هديل : بكفل يتيمه وبقول لماما وبابا

تركي : حلوو

هديل حسته مافهم : بجيبها هنا بالبيت

تركي : مهبوله وانا

هديل : انت بطريق وهي بطريق وماعليك منها وهي بنت محتشمه وخلوقه

تركي : والله شوفي رأي امي وابوي الاولى

هديل : اكيد تصدق عاد رغم ماما وبابا مومهتمين لنا لكن حنا بدونهم ولا شئ

تركي : مافهمت كيف

هديل : يعني كل شئ بنعمله مستحيل ماناخذ رأيهم واهم ترى ولو امنا وابونا ومستحيل نكرهم ياتركي ورغم طيرانهم ورى الفلوس الا انهم يحبونا ويعزونا وينفذون طلباتنا ويخافون علينا وينصحوننا ولاتنسى ترى الفلوس الي يبحثون عليها وطيرانهم للفلوس لمين لهم لا لنا ياتركي لنا يدورون للفلوس ويتعبون ويشقون لعيون مين لعيوننا

تركي : صادقه والله ياهديل صادقه

هديل : ماتبي تسمع الخبر الاحلى

تركي : ايه اكيد

هديل : يمكن بتعصب علي شوي بس اوعدني ماتعصب

تركي : ورب البيت ماعصب

هديل : قابلت عبدالله اليوم وحكالي عن موضوع الخطوبه وقالي بكره بتقدم لك والخطوبه بنعملها قلت لما نكفل اليتيمه

تركي بعصبيه : هديييييييل هبله

هديل بخوف : والله والله غصبني

تركي تنهد : هديل الله يهديك مهبوله انتي عقلك مو معك

هديل : تركي والله غصبني وش اعمل

تركي : على العموم حصل خير بس لاتعيدينها مره ثانيه بدون شوري

هديل : حاضر ياغلى اخ بالدنيا

تركي : يعني بكره بيجي هو واهله

هديل : ايوه

تركي : هديل يالهبله انتي تنخبطين لا مش ائدر اسدئ

هديل : هههههههههههههههههههههههههه

تركي : يالله الف مبروك بس بسألك سؤال ليه تبين الخطوبه لما نكفل اليتيمه

هديل : عشان تحضر فرحي

تركي : امممممممممممممممممممم براحتك

في الرياض

في افخم الاحياء وارقاها بطرانين بمعنى الكلمه يطفرون اهل هديل وطوايفهم

بس قبل لانبدأ بأحدآثهم نعطيكم نبذه عن ابطالنا

نسايم < حبوبه وطيوبه ومرحه وشخصيتها صلبه وماتسمح لاحد يهينها ولا تقبل من اي احد هديه

سجى < حبوبه وطيوبه ومرحه ورجه ومهبوله وتصرفاتها طايشه وعشوائيه

جنى ولمى نفس شخصية سجى

هديل < مرحه وحبوبه ومتواضعه ورجه ورومنسيه

تركي < مرح وحبوب ومتواضع ونكوتي ويحب الضحك والفرفشه ورومنسي

&&&&&&&&&&&&&&&

اروى واسيل جالسين جنب ابوهم وهو ضامهم ثنتينهم

اروى : بابا

ابو ريان : لبـيه

اروى : ككون بكره العيد خلنا نحجز شاليه ثاني العيد واعزم بوه صحباتي ممكن

ابوريان : تامرين امر لك من الريال للمليون

اروى باست خد ابوها نقزت بفرح : تسلم ياغلى بابا بالدنيا

وراحت لغرفتها

ابوريان التفتت لاسيل الي طبعها هاديه وماتطلب كثير : وانتي وشتبين

اسيل ابتسمت ببتسامتها العذبه الي ماتفارق وجهها البشوش : سلامتك ورضاك

ابوريان ضمها لصدره : ويلوموني ياسوله ليه ماحبك

اسيل ابتسمت ببتسامتها العذبه

ريان اقبل : السسسلام

ابوريان : تعال اقعد ريان جنبي

ريان كان سكران وشوي بينسدح بالارض : انا ..انا ...............تعبـ......آن

ابوريان راح له وبيضربه مسكته اسيل من يده وهي مره خايفه من اخوها

اسيل : بابا اتركه عنك لاتضربه عشاني

ابوريان حاول يسحب يد اسيل منه : هديني عليه ماتشوفينه سكران عيني عينك

اسيل مسحت دموعها من الخوف وهذا طبعها تبكي بسرعه : بابا عشاني

ريان رمى ابوريان واسيل على الارض : اقولكم ......تعبان

ابوريان قام وصرخ بوجهه : انت حقييير ماتستاهل كل هالعز انا اتعب واشقي لمين للجدران لك انت وخواتك

نزلت اروى والخدامات من فوق

اروى تخبت ورى ابوها : بابا وشفيه هذا المهبول

اسيل مسكت تيشرت اروى وحاولت توقف لان كانت طيحتها مره قويه طاحت على الدرج بالحفه وهي عامله عمليه ماخذت شهر بظهرها

اروى رغم غيرانها لاسيل لانها فيها مواصفات تفوق على اروى الا انها تعزها نزلت لها ورفعتها بين يدينها وحطتها على الكنب قدرت تشيلها لان اروى مليانه شوي واسيل نحيفه مره وقدرت تشيلها

اسيل مسكت يد اروى : لاتروحين للمهبول هذا لايعمل فيك شئ

ابوريان التفتت لاسيل واروى وخاف عليهم من ريان السكران ضربه كف واخذه لدورات المياه وحط راسه بالمويه البارده وضربه براسه : اصحى اصحى ياهبل من هالزفت الي تشربه اصحى

ريان صحى وحاول يطلع راسه من المويه لكن ابوه شاد عليه

ابوريان سحب ريان من المويه : صحيت الحين

ريان : ايه صحيت ثلجت

ابوريان ضربه كف : حقير مالت على تربيتي لك من بعد ماماتت امك وانا اربيك وشاقي عمري لك انت وهذي اخر تربيتي لك يالحقير

اروى : اسيل حبيبتي انتي بخير

اسيل تتنفس ببطيئ : ايه ايه

اروى باستها بجبينها : انا رايحه لابوي لايعمل بريان شئ

اسيل : روحـ.........ـي

اروى ركضت لابوها ومسكته : بابا خلاص تكفى لاتضربه

ريان : انتي يالملقوفه يالدلوعه وشدخلك

اروى نزلت دمعة حاره على خدها خذت اخوها ريان من تيشرته وشدته بقوه وصدمته بالجدار وضربته على بطنه وعطته كف : حقيييييييييييير انت وش تبي اكثر هااه تبي تجننا تبي تجيب الجنون لابوي

ريان رمى اروى على المغاسل بقوه : بزره تضرب الكبير

اروى عدلت جلستها : تخسي تكون اخوي الكبير

ابوريان جاه انهيار عصبي ماقدر يتكلم ولا شئ تكلم ببطيئ : أر...وى .......ريـ......آ...ن

اروى وريان التفتوا لابوهم

اروى ركضت لابوها : بااااااااااابااااااااااا

ريان شال ابوه بين يدينه وركبه السياره

اروى سحبت عبايتها وحجابها وراحت لاسيل : انتي بخير

اسيل مو بوعيها ولا ترد على اروى

اروى : ياويلي ياويلي حسسسسبي الله عليك ياريان

حملت بين يدينها اسيل وركبتها سيارة السايق جنب ابوها

والسايق يسوق وجنبه ريان

واروى بجنبها الايمن اسيل والايسر ابوها "عبدالرحمن"

....................

في الدار اللكل نايم الا سجى

الي تناظر بالنافذه وتشوف الي رايح والي جاي

جنى صحت على اصوات سجى المزعجه : سجوي وشفيك

سجى : جنى افكر اني اهرب

جنى : انهبلتي يابنت

سجى : جنى معجبه بحالتنا كذا ماحد كافلنا ولا ندرس ونسايم بيكفلونها ناس

جنى : سجى نامي وتعوذي من بليس

سجى : جنى انا من دون نسايم ولا شئ ابي اهرب مابي اشوفها وهي تودعنا مابي

بكت سجى بصوت مبحوح وضمة جنى

نسايم نايمه بس ماكانت نايمه مغمضه عيونها وتسمع كل حرف تنطقه سجى

فزعت من النوم وضمة سجى : لو علي ياسجى ماتركتك بس الزمن لازم بيفرقنا لاتحسبين كل الي تحبينهم ماراح يفارقونك

سجى بعدت عن نسايم بدون حرف ولا كلمه وكملت تناظر بالنافذه

نسايم : سجى ليكون زعلانه مني

سجى : ..............

جنى ساسرت نسايم : اكيد زعلانه ماتعرفين معزتك عندها

لمى منزعجه من اصواتهم : يرحم امكم ابي انام بسكم ازعاج حتى الواحد مايعرف ينام اففففف

جنى : من جد خلونا ننام وبكره يحلها الف حلال

سجى : انا ماراح انام ومافيني النوم حسبي الله عليك يانسايم كانك خليتي النوم مايجيني

نسايم ناظرت بسجى بأستغراب : سجى لاتدعين علي انا احبك واعزك

سجى ناظرت بعيون نسايم الناعسه العسليه الي لونها ارتكوازي وشفافه غريبه ضمة نسايم بقوه وكنها تودعها وبتضيع من بيت يديها : لاتتركيني نسايم تكفيييييييين

نسايم بكت : والله لو بيدي ماتركتك بس عطيت البنت كلمه اني موافقه

سجى : براحتك والله براحتك

جنى ولمى انسدحوا وناموا وسجى ونسايم انسدحوا لكن ماناموا يناظرون ببعض ودموعهم تنزل بدون مايحسون وعيونهم تحكي كلام وكلام مايفهمونه الا هم

يفهمون لبعض ويتكلمون بدون همس بصمت

يبلعون الصمت والقهر والحزن والدموع والفرح ولا احد يحس فيه

تربوا على هذا الشئ مايشكون لاحد همهم لان ماحد يسمعهم

وكل مافكروا ينسون انهم ايتام يذكرهم الزمن انهم ايتام

ومو حالهم حال اي بنت هديل الي يعزونها اكيد تستحقرهم

ومستحيل تنسى انهم ايتام ومستحيل تعتبرهم مثل خواتها وصحباتها

لان مستواها راقي وصحباتها راقين هذا تفكير سجى وجنى ولمى

اما هديل كانت تعتبرهم اكثر من الخوات ونسايم عرفت طبع هديل

اما سجى وجنى ولمى ماعرفوه

........

هديل راحت لغرفتها طايره من الفرحه

فتحت الاب توب على المسن

كلمة صاحبتها شوق بلهفه وحب وشوق

هديل "ahwaak" : هلا والله بشويقه

شوق : هلا فيك اكثر

ahwaak : شخبارك

شوق : توك محاكيتني بالتلفون واصلا ماشتقت ههههههههه

ahwaak : مالت عليك يالدبه

شوق : ههههههههههههههههه امزح

ahwaak : شوق باركي لي

شوق : مبرووووووووووووووووووووك بس على شنو

ahwaak : عبدالله اخوك يخطبني بكره

شوق : من جد عبيد بيخطبك بكره الدب ماخبرني لوووووووووووووووول الف الف الف الف الف مبرووك

ahwaak : فديتك وبكفل الي خبرتك عليها نسايم بس بستشير ماما وبابا

شوق : حلووو اجل الخطوبه بعد ماتكفلينها

ahwaak : يسس

شوق : مبروك ماتخيلك ياهديل انك متزوجه

ahwaak : الا الا تخيلي خلاص ههههههههههههههههههههه

شوق : طيب باي بطلع انا

ahwaak : باي

هديل سكرت المسن بسرعه

سمعت اصوات امها وابوها جايين وضحكهم مالي المكان

نزلت ببيجامتها لهم

هديل باست راس امها وابوها ككونها ماشافتهم من يومين : وحشتوني

ام تركي : توحشك العافيه ياقلبي

ابوتركي : شخبارك هديل

هديل ابتسمت بعذوبه : الحمدلله بشوفتكم انتو شخباركم انبسطتوا بقطر

ام تركي : الحمدلله وقطر وناسه وانا قررت انا وابوك نروح مره ثانيه لقطر معاكم

هديل : حلوو

هديل نزلت راسها للارض ومتردده تحكي ولالا

ابوتركي مد يده لذقن هديل وسحبه : وشعندك هدوله فيك شئ موو

هديل : بقولكم شئ لاتعصبون

ابوتركي وام تركي : قولي

هديل : انتو تعرفون انا هنا بالبيت لحالي ومافي احد يونسني تركي ولد وحتى لو سولفت معه موكثير وسلطانه ومتعب بزران ومايفهمون علي وصاحبتي المقربه لي شوق سافرت للامارات وصرت ما آحاكيها كثير وانا طفشت من هنا

ام تركي : المطلوب

هديل : ككوني ازور دار الايتام فكرت اني اكفل يتيمه لايروح فكركم بعيد هذي غير البنات خلوقه ومحترمه ومؤدبه واخلاقها مثل العسل وشخصيتها تهبل بتحبونها صدقوني

ابوتركي : اعارض وبشده ياهديل البيت مونقول مافي احد عشان نكفل يتيمه مايكفل اليتيم الا الي ماعنده عيال

هديل بضيقه : بس بابا لك اجر فيها وانا حبيت البنت ووعدتها اني اكفلها ووافقت بابا بليز وافق

تركي نزل من الدرج وجلس جنبهم : ايه يبه لاترد هديل اكفلها عشانها وعشاني

ام تركي ناظرت بتركي وهديل : بس ياحبايبي وش بيقولون الناس

تركي : يايمه وش علينا من الناس والله لو بتقعدين تقولين الناس والناس والناس وتحرمين بنتك من شئ تبيه لعيون الناس بتتعبين

ام تركي : اذا ابوكم وافق انا موافقه

ابوتركي ناظر بتركي وهديل وتنهد بضيقه وماوده يكفل بس لعيونهم بيكفلها : موافق

هديل ضمة ابوها بفرح : فديتك يابابي

ابوتركي ابتسم ابتسامه وسيعه : ههههههههههههه

ام تركي : دوم ان شاء الله هالفرحه ياهديل

هديل : بكره تروح وتكفلها بلييييييييز

ابوتركي : هههههههههههههه طيب

سلطانه ومتعب ياكلون شوكلاتات وركضوا لامهم وابوهم وضموهم

ام تركي : فديتكم

سلطانه : ابي كولا

ابوتركي سحبها لحضنه : ههههههههههههههههه تبين كولا وبيدك كولا

متعب : وانا ابي لعبه

ام تركي اشرت على عيونها : من هالعين قبل هالعين

تركي وقف : يالله انا طالع تامروني على شئ

ام تركي : على وين

تركي : رايح للربع بالاستراحه

ابوتركي : روح الله معك ولا تتأخر

..............

في المستشفى

ريان يناظر بأروى الي متوتره وخايفه بششكل كبير على اسيل وابوها

اروى ناظرت بريان بأستحقار وجلست على الكراسي

خرج الدكتور من الغرفه وتوجه لاروى وريان

الدكتور : عندي خبرين كلياتون محزنين

اروى : قول

الدكتور : البنت بدى عمليه بظهره مره تانيه

اروى : وابوي

الدكتور : لاحول ولا قوة الا بالله

اروى مسكت مسكة الباب وصرخت وبكت بصوت عالي : يببببببببببببببببببببببببببببه لاتتركني مثل ماتركتني امي يببببببببببآآآآآآآآآآآآآآآه تكفى تكفى تكفى لاتموت تكفى

دخلت بغرفة ابوها ومسكت يدينه بصوت مرتجف : يبه .. يبه لاتتركني يبه تكفى لاتتركني وصرخت بأعلى صوت يبآآآآآآآآآآآآآه لاتتركني تكفى لاتتركني تكفى لاتتركني لاتتركني لاتتركني

واغمى عليها

ريان غرقة دموعه وراح لابوه وحط راسه على صدر ابوه : ابوي انا اسف سامحني سامحني سامحني ابوي مابيك تكون غضبان علي انا اسف للمليون مره

الدكتوره صبت ماء على اروى وصحت وتهلوس بأسم : يبه لاتتركني يبه لاتتركني انا بدونك ولا شئ وصرخت بصوت عالي ونقزت من السرير يبـآآآآآآآه لآتتركني لآتتركن يبـآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآ آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآ آآآآه

الدكتور عطتها مهدئ واروى اخذت الابره ورمتها بالارض : ابعدي هالزفت عني ابي اشوف ابوي ابوي ابي اشوفه خليني اشوف ابوي

اسيل صحت لكن تتألم ووصل لها صراخ اروى رغم صوت اروى مميز لكن مامميزته ولا عرفته وانزعجت منه

وفي اليوم التالي

في بيت كبير

رجال يعزون والحريم ولا احد لانهم يدرون عياله صغار واروى حالتها يرثى لها واسيل تعبانه

في المستشفى

اسيل لبست عبايتها ورغم ظهرها يألمها ضربت صدر ريان : خلني اشوف ابوي قبل لاتدفنونه خلني اشوفه تكفى

اروى بكت بقوه وضمة اسيل : اسيل وبلعت ريقها اسيل لاتشوفينه بتزيد حالتك

اسيل : بتخف حالتي لما اشوفه تكفين دكتوره خليني اشوف ابوي قبل لاتدفنونه

وبعد محاولات شديده من اسيل راحت للعزا ودخلت

سحبت الفراش وشافت وجه ابوها

حطت راسها على صدره وبكت بصراخ : باااااااااااااابااااااااااااا لاتتركني

وبكت اكثر واكثر وتصارخ وتبكي بقوه وتصارخ بكلمة يبه لاتتركني ويبه لاتتركيني انا بدونك ولا شئ

ومرت الايام

وكفلوا نسايم واروى حابسه نفسها بغرفتها ولا تحاكي احد واسيل بالمستشفى عامله العمليه وفوق هذا موت ابوها مصعب حالتها للشفاء وريان مايطلع من البيت

وهديل انخطبت لعبدالله ونسايم عاشت معهم بالبيت

وسجى وجنى ولمى سكنوا بجامعة للايتام


  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 15
قديم(ـة) 18-01-2010, 06:52 PM
صورة جود الدنيا الرمزية
جود الدنيا جود الدنيا غير متصل
©؛°¨غرامي فضي¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثانية / ضحكتي فيها غموض ودمعتي فيها غرابه


بارت رووعــــــه

يعطيك العافية

بانتظار البارت القادم


  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 16
قديم(ـة) 19-01-2010, 12:53 PM
صورة احلى ما في حياتي الرمزية
احلى ما في حياتي احلى ما في حياتي غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثانية / ضحكتي فيها غموض ودمعتي فيها غرابه


رواية روعة والبارت حلو بس نستنى حتى تكملين حتى نعرف باقي الاحداث ويش علاقة هدييل ونسام باروى
لا تطولين حبيبتي


  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 17
قديم(ـة) 19-01-2010, 09:11 PM
صورة b7h الرمزية
b7h b7h غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثانية / ضحكتي فيها غموض ودمعتي فيها غرابه


راح انزل البارت بأقرب فرصه وآوعدكم آنزله يوم آلآربعآء بتآريخ : 5/2/1431 هـ

احلى مافي في حياتي ~~< هديل ونسايم مالهم علاقه بأروى

بس في علاقة بين نسايم واروى بعد مانزل البارتات القادمه بتعرفين وش العلاقه بين نسايم واروى


  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 18
قديم(ـة) 19-01-2010, 11:03 PM
صورة الحزن توأم روحي الرمزية
الحزن توأم روحي الحزن توأم روحي غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثانية / ضحكتي فيها غموض ودمعتي فيها غرابه


يارب وربي نزلت دموعي مره الروايه مأثره وبقوووه .....وه بس على هديل ياناسو عليها يعجبوني البنات اللي مثلها متواضعين مو تجيك وحده نافخه ريشها كش بس يارب يسعدها ويوفقها مع عبود يالبى قلبه عرف يختار نور عليه
نسايم ااااااااااااااخ منك منقهر وربي مقهوووووووووووره عليها والله ماتستاهل وحتى صحباتها الله يعينهم على عيشتهم .....
وريان اوووووووف منها وربي يقهر اخ بس حزني ابو ريان الله يرحمه >اللي يسمعك يقول حقيقي
وه بس روايتك رووووووووعه بمعنى الكلمه تسلم اناملك الذهبيه وعيونك الكرستاليه ومخك العسل اللي يفكر افكار جهنميه >هع تقبلي مروري قلبو ~~((الحزن توأم روحي))~~



  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 19
قديم(ـة) 20-01-2010, 12:40 PM
صورة b7h الرمزية
b7h b7h غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثانية / ضحكتي فيها غموض ودمعتي فيها غرابه


لاتحكمين على الروايه من البدايه الاحداث لسه مطوله

.........

هديل واقفه قبال المرايه

لبست فستان اسود ناعم وضيق على جسمها ومطلعته لانها نحيفه مره وفيه حزام بالوسط احمر وايشارب برقبتها احمر واكسسوارات حمرا وجزمه كعب احمر وساعه فخمه حمراء وشعرها ماخذ راحته على وجهها

شكلها جوناني ماحطت من الميك آب شئ وشكلها خوقاقي

دخلت غرفة نسايم بهمجيه : نسايموه

نسايم : خير

هديل : شرايك بشكلي

نسايم : ايه خطيره

هديل : لا جد حلوه ؟

نسايم : والله حلوه تهبلين

طلعت هديل من الغرفه وركضت للمطبخ شافت كل شئ جاهز

طلعت من المطبخ جوالها دق بنغمة [ والله احبك يشهد الله علي ووو آلخ ]

عرفته من النعمه ردت بسرعه : هلا والله

عبدالله : ماراح اجي

هديل غرقة عيونها : اييييييييييييييييييييييييش

عبدالله : ماراح اجي مشغول

هديل : عبدالله شنو مو جاي لعبة اطفال هي

عبدالله : صار عندي ظرف

هديل نزلت دموعها وصوتها انبح وسكرت بوجهه وحطت يدها على وجهها : ليه تسوي كذا لييه

عبدالله : ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه

هديل جلست بالصاله وجاتها نسايم

نسايم : وشفيك هديل تبكين

هديل : مو جاي

نسايم : هههههههههه تبكين لانه موجاي

هديل وقفت : شوفي كيف كاشخه ومجهزه الاكل وعامله بالونات لانه عيد ميلاده

رن الباب فجأه

نسايم : روحي افتحي الباب

هديل : ماراح افتح بروح انام

نسايم : ههههههههه لا استحي اخاف يكون تركي اخوك

هديل راحت تفتح الباب ودموعها على خدها بصراخ : مين

عبدالله قلد صوت تركي : انا تركي

هديل : وش تبي

عبدالله نفس صوت تركي : افتحي لايكثر

هديل حست على نفسها وفتحت وركضت لداخل

عبدالله صفر : ماراح تضيفيني

هديل التفتت له وشافته عبدالله مسحت دموعها وابتسمت وراحت له وضربته : ليه تعمل كذا يالدب

عبدالله : ههههههههههههههههههههه حاب انرفزك واشوف عصبيه وبكايه ولالا وطلع احساسي بمحله

هديل جلست بالكراسي : اطلع براا

عبدالله فتح باب المدخل : انا طالع

وصدم بتركي

هديل مانتبهت لتركي : عبيييييييييييييد وين وين امزح تفضل تفضل

عبدالله نسى وجود تركي : سلامات عبيد هاه ياهديله

هديل ضحكت : عبيد عبيد عبيد

عبدالله : هديله هديله هديله

هديل رفعت جزمتها : بضربك بهذي

عبدالله : يالبزره

هديل : انا بزره هاه

تركي : انا هنا

عبدالله ناظرها بنظره غريبه والتفتت لتركي : هلا والله بتريكي

تركي دخل داخل : كمل كمل

عبدالله : ههههههههههههههه انا طالع مع السلامه

هديل : هين هين

..............

في جامعة الايتام

سجى : جناوي

جنى : نعم

سجى : بنتم طول عمرنا بهالجامعه ننام وننصحى لا نطلع ولا شئ وكتمه على الاقل بالدار نناظر بالي رايح واللي جاي

جنى: والله عاد لازم تصبرين

سجى : الزفته نسايم ماتزورنا بطلت تزورنا

لمى : مصدقه بتزورنا راحت للي احسن منآ هديل الي بتعزها وترزها مو احنا لنا الله بسس

جنى : اقول لايكثر

سجى : صادقه يالمى زق فيها وفي هديل

جنى : اهجدوا نسايم مو كذا حبوبه وطيوبه وماتقصد

............

نسايم جالسه تناظر mbc4 على برنامج oprah

نسايم ناظرت بالطاوله الي فيها مجلة سوالف بنات

نسايم ناظرت بالطاوله الي فيها مجلة سوالف بنات

فتحت المجله وقرت سوالف الي مطلقه من زوجها والي تبي تسافر مع اهلها وماتبي تترك زوجها وووو الي والي والي وووو آلخ

سلطانه ضربت باب الغرفه بذرابه : نسومه

نسايم : تضلي سلطانه

سلطانه دخلت الغرفه وجلست بحضن نسايم : ابي كولا وشوكلاته

نسايم اشرت على عيونها : من عيوني

سحبت الدرج وطلعت منه شوكولاته وفتحت الفريز وطلعت منه كولا

سلطانه اخذتهم وباست خد نسايم : احبس

نسايم ضحكت عليها : ههههههههههههههه وانا احبس

نسايم حطت سلطانه على الكنب : اسمعي انا بروح اتروش والبس اجلسي اكلي واذا تبين اخذي من الدرج اوكي ولا توسخي المكان

سلطانه ابتسمت ببراءه : ان ساء الله

نسايم طلعت لها جينز ابيض ضيق وتيشرت مخطط اسود وابيض وسحبت روبها ودخلت تتروش

بعد دقايق طلعت من دورة المياه "الله يكرمكم" ولبست ملابسها وفتحت شعرها وصاير شكلها كول

سلطانه ركضت لنسايم وضمتها من رجولها ككون نسايم طويله

نسايم نزلت لمستوى سلطانه : شرايك فيني حلوه

سلطانه هزت راسها بنعم ببراءه

نسايم باستها بخدها : فديتك

وكملت تعدل شكلها وسحبت عبايتها الوسيعه من داخلها بربري ومن فوق ورود بربري وساعتها ديور الفخمه ولبست كعب اسود

نزلت من الدرج

ام تركي صدت : وش هالغبار الي نزل

نسايم نزلت بالدرج وسمعت لام تركي بس تجاهلتها وصلت لها وباست راسها ويدها : صباح الخير

ام تركي صدت : لاهلا ولا مسهلا انقلعي بس انقلعي

نسايم نزلت دمعه حاره على خدها ومسحتها : اوكي مع السسسلامه

صدمت بتركي نزلت راسها بخجل : مرحبا تركي

تركي ناظر بوجهها وملامحها وحظف محلامها مثل اسمه : مرحبتين كيفك نسايم

نسايم : الحمدلله انت شخبارك

تركي : ماشي الحال وين بتروحين ؟

نسايم : للجامعه بعدها بزور دار الايتام

تركي : تبيني اوصلك الجامعه

نسايم : لا خلاص يوديني السايق

تركي : براحتك

نسايم طلعت من البيت وركبت السياره : للجامعه

بعد نص ساعه

وصلت الجامعه نزلت بغنج

نسايم دخلت الجامعه وشافت بنت خالة هديل "ريما" وبنت خالها "اماني"

سلمت عليهم : السسسلام

ريما واماني : وعليكم السسلام

نسايم : كيفكم

ريما : والله تمام انتي كيفك ؟

نسايم : ماشي الحال اماني كيفك

اماني : والله ضايق صدري

نسايم : عسى ماشر

اماني : علي اختبار ولا ذاكرت

نسايم : متى محاضرتك

اماني : بعد شوي

نسايم : وانا بعد شوي شنو المحاضره

اماني : كيمياء

نسايم بفرح : وانا كيمياء خلاص اغششك

ريما : من غشنا فليس منا

نسايم واماني : ههههههههههههههههههه

اماني ضمة نسايم : اجلسي جنبي اووك

نسايم : ههههههههههههه اوك يالله سرينا

ريما ناظرت وهم يبعدون عنها قالت بصوت عالي : سي يو

نسايم واماني : سيوليتر

..............................

في المستشفى

اسيل تصارخ : ابي بااباا ابي بااباا

الدكتوره بخبث : انتي بزره تبين البابا

اسيل دفتها بقوه وشالت المغذي عنها ورمت الابره بالارض وحالتها مبهذله شعرها كشه ووجها اصفر وذبلان وعيونها ذبلانه وتحتها سواد

جاتها السستر وسحبتها لداخل الغرفه وعطتها مهدئ ونامت

اسيل تهلوس بأسم : بابا بابا

..........

اروى حابسه نفسها بغرفتها منسدحه على السرير وفوقها صورة ابوها مع ريان واروى واسيل

اروى بشكل كبير وصوت البكا مالي الغرفه

طلعت من غرفتها ودخلت غرفة ابوها الي تحت رمت نفسها على سريره ومكانه بالضبط

اروى وهي تستنشق ريحة ابوها المطبوعه على السرير : يبه ليه تركتني يبه لاتتركني عمري بدون يالذرا وش ابي فيه وش ابي فيها بصراخ عمري بدونك يالذرا وش ابي فييييييييييييييييييييييييييييييييييييه

ريان دخل الغرفه وجلس جنب اروى : خلاص اروى لاتبكين

اروى مسكته من ثوبه : انت السبب انت السبب

ريان : هذا يومه ياروى

اروى بصراخ ودموعها على خدها : لآلآلآلآلآلآلآلآلآلآلآلآلآلآ انت السبب لاتبرر

..................

وهذا حال بطلتنا اروى واسيل وريان

ومرت الايام

وتم زوآآآآج هديل وعبدالله

في آيطآليـآ

هديل لابسه برمودا جينز ضيق اسود وتيشرت برتقالي وشعرها ماخذ راحته على وجهها

وعبدالله لابس تيشرت وجينز وصاير شكل غير

يتمشون على البحر

هديل ركضت بالرمل وهي تصارخ : عبدالله الحقني

عبدالله لحق هديل : وقفي

هديل تضحك وشعرها حواليها : الحقني ياشاطر هههههههههههههههههههههههههههههههه

عبدالله لحقها ولحقها ولحقها وماقدر : وقفي يالدبه

هديل تركض بقووه : ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه يالشايب

عبدالله وقف ولحقها : شايب هاه

هديل خافت وركضت اكثر لما حسته بيوصل لها

عبدالله شدها من تيشرتها : ارميك بالبحر

هديل : اذا تقول انا ولد ابوي ارميني

عبدالله بتحدي : واحد اثنين ثـ...

هديل قبل لايقول ثلاثه سحبته ورمته بالبحر وركضت : ههههههههههههههههههههههه

عبدالله طاح على حصى كبيره وتألم لكن ماحب يخرب هالفرحه على هديل وكمل يلحقها وهو يتألم

هديل حسته يعرج ومو قادر يركض رجعت له وبحنان كبير قالت : شفيك تعرج

عبدالله مسكها ورماها بالبحر : هههههههههههههه رميتك

هديل وقفت وهي تضحك ومقهوره على شكلها كله مويه بعصبيه : برجع للشقه لاتجي

عبدالله : هههههههههههههههههههه ياسلام

في الششرقيه بآلتحديد في الخبر

نسايم تركض من الدرج وهي لابسه نظاراتها الشمسيه "جرج آرمآني" وعبايتها بربري وساعتها الفخمه "ديور" ومن تحت مبين جينزها والكعب الفوشي

ركضت بششده وارتمت بالدرج بقوه على الحديد

سلطانه ومتعب يلعبون بلاي ستيشن ونقزوا من صرخة نسايم العنيفه

وام تركي وابوتركي الي مندمجين مع الفلم التفتوا لنسايم وخاصتا ابوتركي يعزها بشكل كبير

وتركي طلع من غرفته وهو يعدل شماغه وركض لنسايم

سلطانه : نسايم نسايم

نسايم التفتت لسلطانه وشدت يدها على فخذها لان شوي وتطيح وتتقلب بالدرج

ام تركي بقهر سحبت سلطانه لان نسايم ماسكتها عشان ماتطيح وسلطانه شوي وتطيح

وطاحت نسايم والدم نزف من راسها وانفها وفمها

فتحت عيونها وتناظر بالي حواليها تركي وسلطانه ومتعب وام تركي وابو تركي

بتشوش وشوي واغمى عليهآ

تركي صرخ بدون شعور : نساااااااااااااااااايم

ام تركي التفتت عليه بقهر : ياويلك ياتريكي لو تلمسها او تمسها فاهمني

تركي برجا : يمه حرام

ام تركي : انت يالبزر تعلمني الحرام من الحلال هذي كانت تبي ترمي اختك سلطانه بدالها

تركي : مو قصدها يايمه

ام تركي : لاتجادلني ياويل الي بيحركها

ابو تركي : تموت البنت وحنا الي نطيح فيها تركي تعال ساعدني

تركي ناظر بأمه وتقدم لنسايم وحملوها هو والاب وركبوها السياره

وسلطانه ومتعب يبكون على نسايم

وام تركي مقهوره ودها لو تموت نسايم اليوم قبل بكره

........

في جامعة الايتام

سجى : لمار لمار

لمار : خير

سجى : ابي ابي ............

لمار : خير وش تبين

سجى : ابي مخدرات راسي مصدع مو قادره انام

لمار : ياحلوه عطيني فلوس واعطيك مخدرات

سجى : انتي تعرفين حالتنا من وين الفلوس

لمار : سجى تبين مخدرات جيبي فلوس اما ماتجيبين فلوس وتبين مخدرات احلمي

سجى مسحت دمعه حاره على خدها : تكفين لمار تعبانه راسي ابي انام

لمار : اولاً ماعندي ثانياً ماراح اعطيك الا بالفلوس فاااهمه مابي اعيد

سجى : جيبي ويصير خير

لمار تأففت وسحبت جوالها : الو جبتي الي وصيتك عليه

: يالله انا برا افتحي الشباك وتشوفينهم

لمار نقزت للشباك وفتحته بخفيف وسحبتهم ودخلت وهي مرتبكه وخايفه

سجى : تكفين وحده بسسس وحده

لمار مدت لها وحده : مره ثانيه احلمي اعطيك

سجى سحبت وهي مبسوطه وقالت بفرح : انا كلي على بعضي تحت امرك


  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 20
قديم(ـة) 20-01-2010, 12:41 PM
صورة b7h الرمزية
b7h b7h غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثانية / ضحكتي فيها غموض ودمعتي فيها غرابه


لمار ناظرت بسجى وبصوت خفيف : سجى تكفين لاتغصبيني اعطيك انا اعزك مابيك تكونين مثلي مدمنة مخدرات سجى تكفين لاعاد تطلبين مني انتي لما تترجيني وتذلين نفسك لي تحسسيني انك ضعيفه سجى سامحيني كله مني كله مني انا السبب انا الي عودتك على المخدرات

سجى تستمع بهالحظه ولمار تناظرها وعيونها تغرق دموع

لمى تناظر بسجى بعطف وتناظر بلمار بحقد

لمار انتفت لنظرات لمى نزلت راسها بأسف وبصوت خفيف : لمى والله مو بيدي هي تغصبني

.......

في المستشفى

تركي : دكتور تكفى شخبار نسايم

الدكتور : الحمدلله بخير بس راح نعمل لها عمليه براسها وخياطه

ابوتركي : يعني مافيها شئ مبرح

الدكتور : لا بخير بس بغيبوبه

تركي : بس مافيها شئ

الدكتور : الا في

ابوتركي وتركي : شنو

الدكتور : فقدت الذاكره

ابوتركي : اييييييييييييييش

تركي : شكراً دكتور ماقصرت

ابوتركي جلس بالكراسي وتركي نفس الشئ

تركي : ( نسايم فقدت الذاكره نستني ونست حبي لهآ وبتحب غيري ياااربي )

ابوتركي سحبت الجوال : بتصل على هديل اخبرها

تركي مسك الجوال : لا لاتخرب شهر العسل

ابوتركي : ولو لازم تدري ولا راح تزعل

تركي : لا يبه هي بشهر العسل ودام نسايم مافيها شئ مبرح مولازم تتصل

ابوتركي دخل الجوال : خلاص ماعاد اتصل

...........

في ايطاليا

هديل ماسكه الخداديه وماسكتها بين يديها وتركض بالشقه

وعبدالله يلاحقها بالخداديه ويبي يمسكها

هديل وهي تضحك : ههههههههههههههههههههههههههههه اذا قربت مني بضربك

عبدالله : تضربيني انتي يالبزره

هديل اخذت الخداديه ورمتها ووراها ثانيه وثالثه

عبدالله مسك 4 خداديات ويرميهم على هديل لكن هديل تنزل راسها وماتجي عليها

هديل : ههههههههههههههههههههههههههههههه ياحرام خيرها بغيرها

عبدالله لحقها وهديل تركض وتنقز فوق الكنبات والسرير وكنها مثل الطفل

وعبدالله يلاحقها

هديل مسكت العصا : ابضربك بالعصا

عبدالله سحب العصا ولحق فيها هديل وهديل تركض وتضحك

هديل : ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه

عبدالله : هههههههههههههه

هديل فتحت البلكونه : ابعد عني ولا برمي نفسي

عبدالله : ارمي نفسي

هديل رفعت حواجبها : تقدر تعيش بدوني

عبدالله بتفكير : اممممممممممممممممممم مثل ماعشت الاول بدونك اعيش الحين بدونك

بعد مرور اسبوع

نسايم تناظر بالتلفزيون على المسلسل التركي "الحب المستحيل"

نسايم تناظر بالدفتر الي قدامها فيه كل حياتها الي ذكرها بكل شئ انها يتيمه وكفلتها هديل وحبها تركي وحبته وتزوجة هديل وانها بنت حرام وابوتركي يحترمها وام تركي تكرهها وسلطانه ومتعب يحبونها ووووآلخ

نسايم فتحت صفحه ماتتمنى تفتحها فيه كلام من سجى وجنى ولمى

كلام عتاب كلام زعل

نسايم سحبت عبايتها بربري وشنطتها بربري

وطلعت وبأمر منها موسى ودني لجامعة الايتام

موسى : ان شاء الله مدام

.....

في الجامعه

اللكل يذاكر للاختبارات

جنى تناظر بالشباك وتتنفس الهواء وقدامها كتابها وتذاكر ومر بذكراها شئ

جنى : ( لو عندي ابو وام مو كنت الحين عايشه عيشه احلى اعيش بقصر وامي وابوي يدخلوني بمدرسه اهليه مع بنات كلهم محترمين مع بنات كشخه البس احسن الملابس يدلعوني امي وابوي ويعزوني اشتري كل شئ بخاطري )

ونزلت دمعه حاره على خدها حطمتها وحطمت احلامها

اخذت الكتاب ورمته برا الشباك : وش الفايده اذاكر وانجح وانا بنثبر بنفس المكان ماني مشغتله شغله عدله بعد الجامعه ولا بمتزوجه وماعندي احلام وامال مثل البنات

لمى ركضت لجنى بخوف : جنى شفيك

جنى ضمة لمى : لمى انا مابي احضر الاختبار بعد يومين

لمى : ليه

جنى : بعد الاختبار راح نشتغل راح نحقق احلامنا وامالنا راح نتزوج راح تكون عندنا شهاده مثل كل البنات احد بيفتخر فينا ولا بيفرح لشهادتنا وتخرجنا وبيحتفل معنا بفرحتنا

لمى بكت بقوه : جنى لاتقولين كذا ارضي بالي انتي فيه

جنى بصراخ : لمى راضيه انتي بعيشتنا طفشنا طفشنا تكفين خلينا نهرب

لمى : جنى منتي بوعيك صح

جنى : الا بوعي هذا نسايم

الا وجاتهم من الشابك نسايم

نسايم : هذا نسايم تبنوها ناس وحبتهم ويوم حبوها الام كرهتها وتعذبها لدرجة انها طيحتني من الدرج وفقدت الذاكره ولو الدفتر الي معي كان نسيت منو انتو اييه فقدت الذاكره طحت من الدرج على راسي وتنومة اسبوع اغمى علي ودخلت بغيبوبه 3 ايام وفقدت الذاكره

جنى ولمى ناظروها وبكوا ونزلوا راسهم

جنى : الحمدلله على السلامه

لمى ناظرها بشوق : نسايم وحشتيني

نسايم : وانتو اكثر

جنى : ابي اضمك دخلي

نسايم : تهقين يدخلوني

لمى : ايه عادي حاولي فيهم

نسايم : بحاول والي الله كاتبه بيصير

نسايم دخلت الجآمعه ونآظرت بسجى وحآلتهآ آلمبهذله وجههآ آلذبلآن وعيونها تحتهآ سوآد وشفآيفهآ سودآء وحآلتهآ يرثى لهآ

نسايم تقدمة لسجى : سجى

سجى ناظرت بنسايم وابتسمت : نسايم

نسايم ضمة سجى : شفيك سجى تغيرتي حيل

سجى بخوف : مافيني شئ بس تعبانه مانام

نسايم ناظرتها بتفحص : ماتنامين تكون حالتك كذا

سجى : نسايم لاتسوين هذره

نسايم نزلت راسها : الله يسامحك انا اسوي هذره

سجى : ليه جايه روحي للي احسن منا هديل الي بتعزك وترزك

نسايم ابتسمت بلهفه لهديل : هديل تزوجة ومسافره ايطاليا

سجى : الله لنا هي تتزوج لانها بنت ناس مو حنا

نسايم حطت يدها على كتف سجى : بحاول اني ادخل وادردش معكم بالسوالف

سجى : اوكي بتلقيني عند جنى ولمى

نسايم : اوكي جايتكم

ناظرت بمديرة الجامعه : لوسمحتي اشجان

اشجان التفتت لنسايم : امري

نسايم ابتسمت : انا نسايم جايه من برا وحابه اشوف 3 بنات ممكن

اشجان : من

نسايم : جنى وسجى ولمى

اشجان : عادي بس لوسمحتي لاتتأخرين لان الاختبارات قربت

نسايم : ان شاء الله

ركضت نسايم لسجى وجنى ولمى بلهفه وشوق

فتحت باب الغرفه شافتهم بالغرفه كان اكثر من 20 بنت

ناظروهآ كلهم بأعجاب ويتمنون يصيرون مثلها

( تصيرون مثلها وهي مثلكم وانتو اهون منها انتو يمكن بنات حلال هي بنت حرام حرام حرام )

جنى ولمى نقزوا من الفرحه وركضوا لنسايم وضموها لمدة 10 دقائق ومابعدوا عنها ويبوسونها مشتاقين لها حيل

نسايم ضحكت : ههههههههههههههههه كفايه

جنى : نسايم وحشتيني وحشتيني وحشتيني

لمى رجعت تضم نسايم : لو من اليوم لبكره اضمك ماشبع منك

سجى تناظر بالشباك

الشباك < هذا الوسيله الوحيده الي تربطهم بين العالم الخارجي هي الوسيله الوحيده الي تخيلهم يشمون الهواء

نسايم ناظرت بسجى وتقدمة لها : سجى

سجى بدون ماتلتفت : هلا نسايم

نسايم : شفيك سجاوي تغيرتي علي

سجى : اسألي نفسك مين الي تغير انا ولا انتي

نسايم : انا تغيرت حرام عليك

سجى : نسايم تكفين لاتزيدين علي

جنى ولمى سحبوا نسايم وجلسوا بعيد

جنى : نسايم سجى حالتها ماهي حاله تعبانه ماتحاكي احد

نسايم : كيف وضحي اكثر

لمى : انا افهمك سجى متغيره ماتحاكي احد

جنى : وتعرفة على وحده هنا اسمها لمار

التفتت على لمار واشرت عليها ونسايم التفتت على لمار

نسايم : ايوه

لمى : وقامت تعطيها ................

نسايم بخوف : شنو تعطيها

جنى : مخدرات وصارت مدمنه سجى وهذي حالتها ماتحاكي احد وذبلانه ولا ليل لها ولا نهار واذا صارت حالتها كذا اعرفي لما تصير مكتمه تبي ولمار ماتعطيها الا بالموت لما تذل نفسها سجى للمار عشان بس المخدرات

نسايم جاتها صدمه مو مستوعبه اللكلام سجى الخلوقه المحترمه تصير كذا

لمى : لاتنصدمين ولا تستغربين هذا الي صار وحصل

نسايم صحت من الصدمه : انتو تحكون من جدكم ولا تمزحون

جنى : ايوه من جدنا وهذا الكلام مافيه مزح ولعب

نسايم ركضت لسجى ودزتها من كتفها : انت مهبوله ولا ايش تاخذين مخدرات يالهبله مخدرات

سجى وقفت وهي خايفه ومرتبكه : نسايم وش مخدراته

نسايم ناظرتها بأحتقار : وش مخدراته شوفي حالتك المبهذله بالمرايه اللكل يدري هنا

سجى ناظرت بنسايم وهي تبكي : ابوي رجلك نسايم لايطلع استري علي

نسايم ابعدت عن سجى : احس انك موسجى انتي وحده ثانيه ماتشرف اعرفك ياسجى ماتشرف اعرفك اعتبري الي بينا انتهى

سجى صرخت : لآلآلآلآلآ نسايم انا اعزك

نسايم : اذا تعزيني تركي عنك هالتبن الي تاخذينه

سجى : ماقدر

نسايم : اعالجك بأحسن المستشفيات

سجى : علاجي المخدرات

نسايم صرخت : يا أنآ يآ آلمخدرآت

سجى بكت وصرخت : حرام عليك تبين تعذبيني

نسايم : اعذبك انتي الي تعذبين نفسك موانا

ابعدت عن سجى وتوجهت للمار الي تقرا بالكتاب

اخذت الكتاب ورمته عليها : انتي انسانه حقيره

لمار وقفت بخوف : عفون اختي تعرفيني

نسايم : ماعرفك ولا اتشرف اعرف اشكالك لكن الي عملتيه بسجى خلاني اعرفك وبالغلط لكن والله ثم والله دواك عندي يابنت .............. وآلله لاقلب نهارك ليل والله لو تعطينها هالسم اني لاخليك تندمين لاخر نفس بهالحياه ابعدي عن سجى يالحيوانه لاوريك شغلك (بصراخ قالت) فاااااااااااااااهمه

لمار بكت ونزلت دموع حاره على خدها : انا اسفه مو قصدي تحسبين

نسايم ضربتها كف : لاتمثلين دور المسكينه يالتبنه قلت لك يالتبنه لو تعطينها هالسم اني لاذبحك

لمار وهي تبكي : انا

نسايم رمتها على السرير وضربتها كف ثاني : انتي شنو انتي بنت حقيره وماتستحين وماتربيتي انتي تتعاطين مخدرات وتعاطين غيرك انتي هادمه مستقبل بنت بزهور العمر

جنى ولمى راحوا لنسايم ويحاولون يهدونها

نسايم تهجمت على نسايم لكن مسكوها جنى ولمى

نسايم بتهديد : والله يالحقيره لو ماتبعدين عن سجى والله لاذبحك فاهمه كلامي زين

لمار تبكي ومغطيه راسها بالفراش ومارفعته لنسايم

سجى تناظر بالهواش وتدري انهم يتهاوشون عنها بعد ماخلصوا كل شئ راحت لنسايم

سجى : انتي هيه مالك دخل فيني منو انتي عشان تدخلين بحياتي

نسايم تستوعب الكلام وتردده : مالك دخل فيني ~ مالك دخل فيني ~ مالك دخل فيني ~ منو انتي ~ منو انتي ~ منو انتي ~ عشان تدخلين بحياتي ~ عشان تدخلين بحياتي ~ عشان تدخلين بحياتي

نسايم بعد الصدمه : انا صاحبتك قضيت معك العمر كله 18 سنه مع بعض صحبات واكثر من صحبات او يمكن خوات واكثر واكثر

سجى : مانسى عشرتي معك بس هذا مايخليك تدخلين حياتي وتحرميني من اشياء احبها

نسايم : هالاشياء الي تحبينها بدمرك بتهدم مستقبلك

سجى بكت وضحكت بسخريه : مستقبل هههههههههههههههه قالت مستقبل اي مستقبل مسقبلنا بدار الايتام شكلك

نسايم ناظرت بسجى : لاتيأسين يمكن تخرجين من هنا ويكون مستقبلك برا دار الايتام

سجى : هههههههههههههههههههههههههه احلامك كبيره يانسايم

............


الإشارات المرجعية

روايتي الثانية / ضحكتي فيها غموض ودمعتي فيها غرابه

الوسوم
الثانيه , روايتي , غموض , غرابه , فيها , ودمعتي , ضحكتي
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
روايتي الثانية : كافي عذاب وريحني بفرقاك Řăَmَă -} أرشيف الروايات المغلقة - لعدم إكتمالها 229 29-12-2010 04:14 PM
روايتي الثانية : ألمتمردان و بنات العز !!.. ShMo7' E7sAs ..!! أرشيف الروايات المغلقة - لعدم إكتمالها 2205 10-09-2009 01:10 AM
رابطة أولمبياد بكين 2008 , أخبار , نتائج ... إلخ سفير السعادة رياضة متنوعة - سباحة - كرة تنس - كرة سله - مصارعة 67 16-12-2008 12:49 AM
ضحكتي فيها غموض ودمعتي فيها غرآبة ’؛’ سًٍجًـىآ آللًٍيلْ ’؛’ منقولات أدبية 4 29-11-2008 04:02 AM
هلال تحول الى فانووووس! U Think U Know Me كووره عربية 45 13-09-2006 04:05 PM

الساعة الآن +3: 02:42 PM.
Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2014, vBulletin Solutions, Inc.
SEO by vBSEO 3.6.1
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


تصميم دريم تيم