اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 1
قديم(ـة) 24-01-2010, 06:10 AM
مليت أحبك مليت أحبك غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي بسمة من شفاتك تموتني و تحييني / الكاتبة : يتيمة زايد ، كاملة


بسمه من شفآتك تموتني وتحييني ..}~ ..
للكاتبه : يتيمة زايد

حب خفي وقلب وفي ,,
ألم واحترااق ..
لوعه واشتياق ..
ابتسامه ,, مصدرها حزن ,,
دمعه ،، مصدرها فرح ,,
ضحكه بلا حياه ,,
دمعه بلا شعور ,,
كلمات جميعها متضاده ,,
يا ترى ,,
هل ستجتمع يوماً ما ,,
في حياة شخصٍ ما ..
لتكوّن ..
حياه قاسيه ..




الحلقه الأولى ..


[COLOR="Black"]
نوره : الحمدلله بسني شبعت
بو عمر : بعدج ما كليتي شي كلي عدل عليج امتحان باجر حبيبتي
نوره : مابا ابويه شبعت الحمدلله بسير براجع
بو عمر : شوفي خوانج وانتي مارّه
نوره : انشالله
بو عمر : شوفيهم وردّي ابا ارمسج فـ سالفه
نوره : حاضر الغالي
باباتي ابتسم لي برضا وأنا رحت أشوف عموري وعدول
دخلت شفت عموري قاعد يراجع وحالته حاله مندمج
نوره : ها حبيبي تبا مساعده ..؟
عمر : لا .. قربت أخلّص
نوره : المهم تراجع عدل هب أي كلام
عمر : هي أكيد ..
نوره : وانت عدّول تبا شي ..؟
عادل : لا ما ابا .. ابا اسير ارقد فحجرتج
نوره : جيه..؟
عادل : الليت ..
نوره : هههههه زين حبيبي تعال .. اخوك قاعد يدرس ما يصير يسكر الليت
مسكت ايده ورحنا صوب حجرتيه
عادل : نوّار متى تخلصين امتحانات
نوره : باجر فديتك .. جيه تسأل ..؟
عادل : أبا أسير الحديقه
نوره : انشالله فديتك من عيوني اول ما ارد باجر ارتاح وعموري بعد يرتاح بنروح
عادل : أحبج نوار
نوره بسته وشليته وديته حجرتيه رقدته عالشبريه
عادل : نوار
نوره : هلا
عادل : شهادتي متى ييبونها
نوره : عقب اسبوع فديتك
عادل : بطلع الاول صح
نوره : اكيد لأنك بطل تسمع كلام بابا
عادل : وانتي بعد تسمعين كلامه
نوره : هيه لازم .. وأكل بعد عشان أكبر
عادل : ليش انتي ما تخلينا نتريا بابا عشان ناكل وياه
نوره : لأنه ايي عالساعه 3 ونص من الدوام ما يصير وانتو لازم تاكلون عشان صحتكم
عادل : بس انتي ما تاكلين ويانا
نوره : حبيبي انت نام وباجر ترا بنسير الحديقة

وسويت له باي وطلعت
وقفت يدام باب الحجرة
سمعت صوت عموري وهو يحفظ فديته
مريت صوبه

نوره : يوم تخلص فديتك ازقرني اسمّعك
عمر : أوكي

مشيت ببطئ
ابوي فـ شو يباني يا رب استر
ليكون يبانا فالسالفه اللي يبانا فيها دوم
يا رب لأاأأأأ
والله ما استحمل اسمع طاري هالسالفه خير شر ما اروم
يتني الغبنه بس حاولت ما انزّل عبراتي ابوي يوم يشوفني بيشك فيني بيعرف اني صايحه
وصلت صوب ابويه
شفت هالحزة الخدامه شلّت الأكل كلّه طالعت صوبه ابتسم لي رديت له الابتسامه
اشر لي اروح اقعد يمبه
رحت صوبه قعدت لوا علي

نوره : آمر بابا بغيتني فـ شو ..؟
بو عمر : شفتي خوانج
نوره : هيه الغالي عدول رقد وعمر قاعد يذاكر
بو عمر : حاولي كثر ما تقدرين تلهينهم ما تخلينهم يحسون بالوحده
نوره : انشالله كثر ما احاول بسوي لهم اللي يبون
بو عمر : فكرتي فالموضوع اللي سألتج عنّه آخر مره
نوره : هيه
بو عمر : شو رايج
نوره : مابا اسكن ويا عمي
بو عمر : جيه ..؟ سكن مؤقت بس..؟
نوره : ما با ما احب بيتهم وأخاف أضايجهم... خوالي أحسهم كرّهوني فـ كل شي
بو عمر : هاييل اهل امج .. ما يصير ترمسين عنهم جذا
نوره : ماباهم ما احبهم ماحب خوالي ابويه لو تبا تسافر سافر عادي بنتم فالبيت بس ما بنروح عند حد
بو عمر : وعمتج ما بتروحين لها
نوره : بابا عمتي عندها اولاد وبيتضايقون من وجودنا
بوعمر لوا على نوره : فديتج انا لا تزعلين والله خلاص مابا هالسفرة ولا الكورس مالهم
صحت : ابويه انا احبك والله بس لا تودرنا
بو عمر مسح على شعر نوره : منو قال اني بودرج
نوره : ابويه لو تبا تتزوج اتزوج عادي محد يقدر يسوي بنا شي
بو عمر : شو هالكلام بنيتيه عبالج امج جذا رخيصة
نوره : لو هي تحبنا جان ما ودرتنا
بوعمر : نوره شو هالكلام انتي كبيرة وعاقله
نوره : لين متى بتحمل مسؤولية كل شي تعبت ابويه تعبت
بوعمر : ما عليج جريب انشالله ربّج بيفرجها انتي بس اهتمي فدراستج
نوره : انشالله
بو عمر : يلا نشي ذاكري انا بسير بريح شوي وعموري اليوم انا بسمعه
نوره ابتسمت له : اوكي يلا ابويه ادعي لي
بوعمر : من عيوني

نوره وانا ماشية رحت صوب الدري قبل ما اصعد وقفت وقلت

نوره : والله بييب هذيج النسبه اللي برفع بها راسك وبيقولون نوره بنت خليفة طلعت الأولى ع الدوله

بو عمر امتلت عيونه دموع بس دوم يحاول يبين الشخصيه القويه : انشالله بس انتي اهتمي بدارستج

وصعدت عالدري لأنه عبراتي خلاص بغت تنزل ما استحملت اشوف ابوي فهالحال هذا اغلى
شخص فالكون تحملنا وتحمل مشاكلنا
ما ادري دموعه على حالنا ولا على العهد اللي عهدته على نفسي قبل سنوات
رحت صوب الحجرة
قعدت عالشبريه كتبي كانت مفرفرة
طالعت صوب كتاب الفيزيا هذا آخر امتحان باجر علينا
هاه خلاص وأخيرا بنخلص هم وينزاح من على قلوبنا شفت كتاب الفيزيا تذكرت لما رحت بيت عمّي اذاكر مع بنت عمّي
وشفت يوسف لما دش الحجرة الله كان بصراحه موقف وايد روعه صح اني استحيت بس استانست على هالشي
نظراته لي ما عرفت افسرها ,,,

آه ه ه يا ربيييييييييه انا وعدت ابويه اني برفع راسه ولازم هالشي يصير لازم اطرد هالافكار من راسي لازم اييب النسبه
فتحت الكتاب وتميت اذاكر المادة صعبه وايد لأنها كثيفه
عالساعة 7 سمعت صوت باب الحجرة يندق
فجيت الباب شفت عدولي

عادل : نوار تعالي بابا يباج
طالعته وبسته ورحنا صوب باباتبه
قعدت يمب بابا كان معاه كتاب عموري وحطاه عالطاوله شكله عمور خلص حظه هب انا اللي لاعت جبدي وبعدني الا ربع الكتاب

بو عمر : فديتج تعالي كلي وسيري كملي
نوره : هب مشتهيه بابا
بو عمر : ما يصير بتتعبين
نوره : ما يبا له والله هب يوعانه
بو عمر : عاد خلاص بنتعشا ويا بعض
نوره : أكيييييييييد اليوم بتعشا وياك هههه ليش في احلى عن العشا ويا بو نوره
عمر : بو عمر حوه
نوره : ههههه لا لا ... بو عدول صح عدول

عدول ضحك وتلوم وراح صوب بابا ولوا عليه
نحن الثلاثة متعلقين فبابا بشكل فضيع جذا نحبه موووووووووت هو الامل هو الحياه هو كل شي فـ حياتنا هو الوحيد اللي يهتم فينا علني فداه

بو عمر : يلا عاد نواري انا بشل الشباب وياي وبسير الجمعيه انتي ذاكري
نوره : ابا ايي حرام ودوني وياكم الله يخليكم
بو عمر : ماشي ذاكري ادري بج بعدج الا ربع الكتاب هب مخلصتنه
نوره : ههههههههه فديتك فاهمني اوكي المهم ييبو لي جالكسي
بو عمر اشر على عيونه : من عيوني جيه كم نواري عندنا
نوره : تسلم عيونك الغالي
بو عمر : يلا مع السلامه تامرين بحايه ثانيه
نوره : ما شي بس ليكون تبص بص مني مناك
بو عمر : والله لو حرمتيه كنت بفلعج بس المشكله بنتي الدلوعه
نوره : هههه اكيد دلوعتك شباب يلا سيرو ويا بابا ولا تطفرونه
عمر وعادل : أوكي

رحت صوب حجرتيه كملت مذاكره اجلب فالصفحات وارد الصفحه اللي قبلها عسب افهم الشي اللي قبل
بس ياليت لو الحياة جيه كنا نرجع بصفحات حياتنا لورا يا ليييييييييت لو نقدر نرجع بعمرنا كم سنه ونعرف شاللي صار وقتها ومنو الصح ومنو الغلط
ونصحح غلطاتنا آه آه آه لو كان كل شي فالكون مثل اللي نباه وعلى مزاجنا بس ما نقول غير الحمدلله على كل حال

عالساعه 9 نزلت رحت اساعد الخدامه نطلع العشا تعشينا قعدنا نسولف وعقب رحت غيرت ملابس عدول وقلت حق الخدامه تسوي له الحليب
ورحت طليت على عمور شفته راقد مبين عليه هلكان يلا باجر آخر يوم ونفتك

رحت اكمل دراسه و عالساعه 12
نزلت عند بابا شفته قاعد وياه اللاب قعدت يمبه
شكله داش المواقع العقاريه والاقتصاديه
كنت قاعده اطالعه بس شكله ما انتبه لوجودي
بس فاجئني يوم سألني

بو عمر : هاه خلصتي دراسة ولا بعدج ..؟
نوره : خلصت ابويه
بوعمر : ذاكرتي عدل
نوره : هيه عدل عدل
بو عمر : سيري ارقدي عاد
نوره : ما فيني رقاد الغالي
بو عمر : عاد سيري ييبي كتابج بسمعج

وقفت مبتسمه اروح اييب كتابي هذا ابوي دوم جيه طول عمره الاب الحنون اللي يراعي عياله ما جد يوم قصر فـ حقنا علني فداه وايد بنات عندهم ام وابو بس حياتهم متدهوره بس نحن ابونا غير والله اني اغليه وايد
يبت كتابي سمعني وبعض المسائل فهمني اياها لأنها صعبه فـ سهلها عليه ربي يسهل له دربه وين ما يروح
بعد ما سمعني

بو عمر : يلا سيري ارقدي
نوره : ممكن اقعد عاللاب
بو عمر : جيه
نوره : اقعد عالمنتدى شوي
بو عمر : ايام الامتحانات ع شو اتفقنا
نوره : والله بس نور الامارات
بوعمر : جيه يعني بالذات
نوره : بشوف يتيمة زايد شو مسويه فالامتحانات
بو عمر : شو اتفقنا
نوره : والله العظيم ما تعرفت على حد منهم ويتيمة زايد علاقتي فيها سلام وبس والله
بو عمر ابتسم : مصدقج انزين يلا عالسريع وسيري ارقدي
نوره : انشالله يا احلى ابو فالدنيا ربي ما يحرمني منك

ابوي على كثر حنيته وانفتاحه الا انه اوقات يتشدد فـ بعض الاشيا مدري ليش بس اكيد لمصلحتنا

أبوي وقف : تصبحين على خير
نوره : وانت من أهله يالغالي

قعدت عاللاب تقريباً عشر دقايق لا أكثر وسكرته رحت أرقد رقدت ما حسيت بالدنيا
الساعه 5 ونص الفير سمعت صوت أبوي ع السرير

بو عمر : نواري فديتج نشّي
فتحت عيوني وأنا مب مصدقة مستحيل قاعده أحلم أنا أبوي اهني ويمبي نووي .. بغيت أعفد عليه واحضنه طول عمري ... وأتدفا فحضنه هذا الغالي أحبه أحبه قليلة فحقه
اليوم أبوي بنفسه ياي يوعيني من الرقاد حليله متعني
العادة أنا اللي أوعيهم لأني أنش أول وحدة علني فداه أكيد يفكر فيني

بوعمر : نوار نشي يتتأخرين
أنا : انشالله الغالي ألحينه بنش
بو عمر : أوكي يلا صلي وتسبحي تلبسي ....
أنا : أعرف بابا أعرف ههههه
بابا يودني من خدودي : ههههههه انزين يلا بسرعه .. ولا تراني ما بوصلج اليوم ..
أنا : صدق بابا ..
باباتيه : هيه صدق ليش متى جذبت عليج
أنا : والله ابويه اليوم انته بتوصلني
باباتيه : ليش كم نوار عندي اوصلها المدرسه
أنا : وحده أكيد ههههه
باباتيه : صدق متفيجه ترمسين من صباح الله خير يلا بسرعه تلبسي عسب نتريق
أنا : انشالله من عنوني يالحووووولووو ..
باباتيه : ليكون متعلمتنها من يتيمة زايد :::
أنا : هههههه لا لا فديتها هب راعية سوالف هههه
باباتيه : انزين استعيلي أنا بروح بوعي خوانج
أنا : أوكي

طلع أبويه طالعته وهو يمشي والله انّه سيد الرجال وهب كبير فالعمر أصغر خوانه وأحلاهم
لو اني بنيه والله بتمناه لو متزوج وعنده عيال والله انّه شيخهم كلهم

دخلت تسبحت وصليت وتلبست وخذيت معاي القلم الأزرق والآله وكتاب الفيزيا ونزلت
باباتيه : هلأ
نوره : أهلين
رحت صوب باباتيه وبست راسه عادتي هاي ما اقدر اعيش بدونها هذا طبعي وعاجبني

باباتيه : توّج شايفتني ههههه
نوره : ما ارتاح الا لما ابوسك على راسك الغالي
باباتيه : الله يحفظج تراني باخذ عادل وياي
نوره : انزين ليش ما وراك دوام
باباتيه : ابوج شيخ الرياييل وقت ما يبا يداوم يداوم يوم ما يبا برايه
نوره : ههههههه يا ريتني شيخة الحريم عسب اداوم المدرسة ع كيفي
باباتيه : هههههه طالعه ع أمج ...

اهني ضاق صدري خلاص ما استحمل عبراتي بغت تهل بصمت قاومتها حاولت بس خلاص كانت على الحافه بتطيح
يقولون غريبة قصة الدمعه وهي تغسل جفون العين تريح جفن باكيها وهو في قمة أحزانه
بالفعل تريحني وااااايد وايد هالدمعه ..
خلاص بغيت انفجر من الصياح مابا حد يطريها جدامي مابا اسمع عنها شي ما استحمل ما استحمل والله

باباتيه باين الضيق بملامحه : سيري شوفي عمور خلّص ..
أنا : انشالله

سرت صوب عموري شفته كاشخ وشكله شيوخي فديته والله طبق الأصل من بابا كان شكله ترتووووب
نوره : بسك تسبحت بالعطر
عمر : هههه أوكي ياي الحين
لفيت انزل تحت شفت عدول توّه ناش من الرقاد ياه صوبي

نوره : صباح الخير
عدول : صباحو ..عسل
نوره : هههههه محد مخربنك غير أبلتك السوريه هاي يلا ننزل نتريق
عدول : أوكي
نوره : تعال شاللي موعنك مبجر
عدول : بابا قوماني
نوره : هههه اوكي يلا تعال ننزل

مسكت ايد عدول نزلنا شفت ابوي سرحان عرفت بـ شو يفكر
والله هالهم علينا كلنا ماكلنا أكل والهواجيس محاصرتنا فهالبيت من كل الجوانب
متى نفتك ..؟ يا رب متى ترد حياتنا شرات قبل متى .. متى نعيش مثل كل الناس ..؟

ابتسمت لباباتيه : اللي ماخذ عقلك يتهنا به
باباتيه : محد ماخذنه غيرج
أنا : ههههه لو اني هب بنتك جان وافقت هههه
باباتيه : ههه خل عنج .. عمور متذكر ولا نسيت
عموري : لا بابا متذكر كل شي بعدني
باباتيه : هي أباك جيه
باباتيه : عدولي تعال بوس بابا
عدول رووح باسه وهو متلوم أونه
عدول : بابا اليوم بنروح العاب صح ..؟
باباتيه : هيه حبيبي ..
أنا : العصر أو المغرب لأني أول ما ارد برقد
باباتيه : أشك أنا كل سنه تقولين جيه ويوم تردين على طول تقعدين على نور الامارات
أنا : هههههههه عادي انزين

وعقب رحنا صوب طاولة الريوق تريقنا باباتيه فديته اليوم تم يوكل عدولي وأوقات يلقمني يدلعني والله اني أغليه ع كل البشر

باباتيه : يلا خلصو الساعة سبع عن تتأخرون
أنا : خلاص جاهزين بابا
باباتيه : انزين يلا نطلع
أنا : أنا بقعد يدام
عموري : لا أنا
أنا : حرام أنا أنا ::
عموري : ما شي
أنا : هههههههه انزين أتمصخر

دوم أخلي عمور يركب يدام على صغر سنه الا اني ابا تكون شخصيته قويه .. ووايد اوقات اناقشه فاشيا خاصة لأني أثق فيه على صغر سنه الا انه عقله كبير ماشالله
ورحنا صوب السياره ركض نتسابق اوننه ركبنا قعدت عدولي يمبي وتميت اسولف وياه
تحركنا من بيتنا
اول ما طلعنا شفت صوب بيت الييران كالعاده هالشاب الوسيم توه بيطلع بسيارته شكله يداوم ويدرس فالجامعه الله يحفظه
احسده بصراحه دوم اشوفه من دريشة حجرتيه يطلع الساعة سبع وما يرد الا حزة البريك وبليل الله يوفقه أكيد له مستقبل

وصلنا صوب مدرسة عموري ونزل عقب تحركنا رحنا صوب مدرستيه نزلت
أبوي نزل الجامه : تبين شي
أنا : سلامتك الغالي
عدول : نوار نوار ييبي لي حلاوه
أنا : انشالله بس انت لا تطفر بابا اوكي
عدول : زين
أبوي ابتسم ورووح

دشيت المدرسة شفت ربيعاتي متيمعات
البنات كانو يطالعوني مستغربات

شيخة : غربلاتج منو هاللي يايبنج شكله طررر ..
نوره : الناس تقول صباح الخير
شيخة : ههههههه أتمصخر نواري أبوج صح
أنا : هيه دوم نفس السؤال ههههههه
شيخة : الله يحفظه لكم شكلي بعرس منه
نوره : ههههه اتخسين عسب تكونين حرمة ابوي وتعذبينا
شيخة : ههههههه يلا تعالي نراجع
نوره : يلا تراني من نشيت ما راجعت هههه
شيخة : رسبتي عاد
نوره : لا فال الله ولا فالج هههه حرام عليج بس بابا تم يسولف ويانا
شيخة : أول مره يسولف وياكم ليش ..؟
نوره : لا لا بس اليوم قومنا من الرقاد ..
شيخة : والله أحسدج على عيشتكم أوقات
نوره بسخريه : على شو الله يخليج حياتنا اللي متشتتين بها ومتعذبين ..
شيخة : أقول أنا أشم ريحة صياح نشي نذاكر وايد أحسن
نوره : ههههه غربلاتج يلا أحسن لنا

رحنا أنا وشيخاني المكان اللي نقعد فيه دوم قعدنا نتريق ويا بعض مره ثانيه ونذاكر ع السريع الماده صعبه وشرحت الها من اللي شرح لي اياه ابوي
رن جرس الامتحان دشينا القاعه نمتحن امتحنا وطلعنا كل وحدة تسأل الثانيه عن الأسئلة وقلوبنا فبطونا ههه خايفين
عقب رحنا أنا وشيخاني نقعد فـ صوب رواحنا عشان نرمس ويا بعض
سولفنا وسولفنا والوقت راح بسرعه

نوره : يلا الساعه 11 ونص بابا ياي
شيخه : بفتقدج وايد
نوره : أنا أكثر الغاليه يلا مع السلامه
شيخه : مع السلامه بينا فون هاه
نوره : أوفكورس
شيخه : متى يبدا الفصل الثاني ما استحمل بعادج ..
قلت : ههههه استحملي استحملي بتتعودين..

وطلعت رحت بره القسم شفت سيارة باباتيه من بعيد ورحت صوب السياره لا عمور ولا عدول وياه مادري وين راحو الله يستر قلبي نغزني يا رب استر

ركبت : السلام عليكم
باباتيه : وعليكم السلام ها شو الامتحان ..؟
نوره : تمام وايد سهل
باباتيه : لأنج مذاكره أكيد
نوره : أكيد لو مب مذاكره أكيد صعب
باباتيه : يلا عاد نرد البيت ارقدي عقب بنطلع العصر
نوره : صدق والله وين
باباتيه : بوديكم صحارى
نوره : ثانكس بابا والله تسلم فرحتني
باباتيه : في هدايا تفرّح أكثر بس بعد النتايج
نوره : لا ابشر انشالله الميه
باباتيه : انشالله
نوره : وين عادل وعمر
باباتيه : فالبيت ترا عمر ظهر عالساعة تسع ونص
نوره : ماشالله ها ما يراجع الاسئله
باباتيه : امتحاناتهم سهله ووقتهم كافي للمراجعه
نوره : هي صدقك ..

رن تلفون بابا وتم يرمس اهني حسيت بالراحه عمور وعدول فالبيت الحمدلله انهم فالبيت ارتحت
يا ربييييييييه أنا مستانسه اليوم بابا بيطلعنا ويدورّنا علني فداه
وصلنا البيت على طول رحت تسبحت كليت وانخمدت
ما حسيت بروحي الا بـ صوت عدول وهو ياي يسألني شو يلبس

عادل يهزني : نوار نوار قومي
نوره لفيت بكسل : هاااه
عادل : يلا بابا بيودينا الألعاب ...
نوره : دام السالفة طلعه الحين بقوم هههه
عادل : بنروح العاب العاب هيه
نوره : ههههههه انزين سير قول حق أسيل تلبسك البدله البيج
عادل : انزين يلا بسرعه لو اخرتينا ما بنروح
نوره : هههههه انزين
طلع عدول
الحين هاليهال يهددون عاد الله يستر ههههه قمت تسبحت ولبست كنت جاهزة خلاص بس باقي البس العباه
سمعت باب الحجره

نوره : ادخل
أسيل : نواري هادا اآدل يقول فيه يلبس هادا ...
نوره : هي لبسيه ها حلو
أسيل : أوكي
نوره : لحظه أسيل
أسيل : نعم نواري
نوره : تبين تطلعين ويانا ..؟
أسيل : لا نواري أنا أندي كتير ملابس حق غسيل وكوي ..
نوره : أوكي برايج بس لو تيين تتسلين ويانا
أسيل : لا بسوي شغل عسان هوه كتير
نوره : أوكي
.....
طلعت أسيل حليلها من زمان تشتغل عندنا وايد حنونه علينا من وأنا صغيره هي تشتغل عندنا طيبه وايد
وتقريباً ربتنا لأنه صار لها سنين عندنا ..
كان اسمها سوسي كانت مسيحية بس لما يت عندنا أبوي حاول يخلي أمي تعلمها عن الاسلام وأسلمت وسميناها أسيل
لبست العباه بسرعه ونزلت ركييييييييييييض من ع الدري

باباتيه : شوي شوي عن تطيحين
نوره : ههههههه لا من الوناسه كل شي يصير حلو
باباتيه : حشى كل ها حق الطلعة عاد كل يوم بنطلعج
نوره : هههه صدق
باباتيه : صدقت البنيه يلا بسرعه بيأذن المغرب الحين
نوره : هي عن نتأخر
ركبنا السياره ورحنا صوب صحارى
باباتيه : أنا بسير بصلي وباخذ عمور وعدول وياي
نوره : وانا بعد بروح بصلي
باباتيه : أوكي خلصي وتعالي هالمكان
نوره : أوكي

رحت صليت ويوم خلصت صلاه رحت المكان اللي يتريوني فيه بابا وخواني شفتهم
نوره : خلصت صلاه
باباتيه : تقبل الله طاعتج
نوره : أجمعين
باباتيه : يلا أول شي بنروح صوب الألعاب
نوره : هي عمور وعدول يلعبون

باباتيه تجدم وعدول ماسك ايده وعموري وأنا واقفين وراهم
أنا وعموري تمينا نسولف
الصراحه أحس عمور ربيعي هب أخوي وبس دوم يقول لي عن مشاكله وانا بعد اقول له عن وايد اشيا بس طبعاً هب كل شي لأنه عقليته بعدها وتفكيره طفولي
دخلنا الألعاب عموري وعدولي وأنا وياهم ركبنا قطار الموت
وعقب عمور وعدول تمو يلعبون وأنا وبابا نوقف نطالعهم حسيت فـ لحظة الحياة حلوه ليش ما نعيشها جيه دوم عايشين بـ هم وحزن وجراح
خلنا ننسى سوالفنا وكيف حياتنا بس للأسف مهما حاولنا فيه جروح محفوره فينا عييت تبرا هالمشكله

عمور وعدول راحو صوب اللعبه اللي بيوصلون بها القمه باباتيه تم يصورهم وأنا اطالع صوبهم
حسيت عمور مستانس بس عدول أكثر جنه الفرحه مو واسعته فديته لازم يغيّر جو .. شفت ابتسامة عدول ذكرتني بصوري وأنا صغيره عدول يشبهني وأنا صغيره ابتسامته نفس ابتسامتي لدرجه نظرته نظرة برائة على كثر الحزن والألم اللي بـ هالنظرة الا انها تعطي تفسير واحد وبس وهو البراءة ...
طولو عمور وعدول بـ هاللعبه وعدول ما رضى يطلع جان أقول حق بابا نروح للصوب اللي يحفرون فيه الصور
سرنا أنا وبابا للصوب ها ودخلنا وتصورنا عقب صورتنا انحفرت على ميداليه ذهبيه تنفع للموبايل وللمفاتيح أو لأي شي
الصوره وايد حلوه أنا لاصقه فـ ابوي ومبتسمين
عقب رحنا صوب عمور وعدول شفت واحد واقف قمه فالجمال صديت طبعا ما طالعته لأني استحي
بس اللي يشوفه ما يقدر يشيل عيونه من عليه ماشالله عليه الله يحفظه بس استغربت هذا هالحزة يكون فالجامعه العصر لأنه يداوم الصبح
شفت معاه بيبي عمره 5 سنوات تقريبا ويلعب حسيت أبوي راح صوبه وسلّم عليه أكيد يعرفون بعض لأنه ولد ييرانا

نوره مفزوعه : بسم الله الرحمن الرحيم
.......: ههههههه مفاجأة حلوه صح
نوره : ههههه شوّااااااخ واااااااااااايد حلوه مفاجأتج
شيخه : هههه أكيد دامني شوّاخ شيختهم كلهم
نوره : جايفه روحج هههه شاللي يايبنكم
شيخه : حالنا حالكم يايين ندور
نوره : شي طيب
شيخة : شكلها ييتنا هب عايبتنج
نوره : لا حشا والله شو هب عايبتني
شيخه : أعرفج منى
نوره : هلا منى اتشرفت
منى : هلا .. آآآآآ
شيخه : نوره
منى : هلا نوره عاشت الأسامي
نوره : عاشت ايامج اشحالج
منى : ربي يعافيج ومن صوبج الغاليه
نوره : بخير
شيخه : شكله وجودي ما منه فايده
منى : ههههه حشى خلينا نسلم عالبنيه
نوره : ههههه شكلي بودّر شوّاخ
شيخه : أفا أفا وأنا اللي معرفتنكم على بعض
نوره : نتمصخر بلاج
شيخه : نوّار نوّار أبوج جنه يطالع صوبنا شكله يباج
نوره : أوكي بسير له
شيخة : قولي له تتمشين ويانا حرام
نوره : بسأله ..

رحت صوب ابويه شفته يشوف عمور وعدول بصراحه ما بقول له اني بروح مع شيخه ومنى أكيد بيتم روحه ويمل وما احب أشوفه مهموم وملان

أبويه صد صوبي : ربيعاتج
نوره : هي
أبويه : بنات ييرانا طلعو
نوره : لا جيه
أبويه : أخوهم ولد ييرانا مانع
نوره : مانع امممم ما اعرفه بس هاي ربيعتيه شيخه من النوف هب من القراين
أبويه : يمكن من أهلهم ها استانستي وياهم
نوره : هي سولفنا شوي
أبويه : ما قعدتي وياهم سيري عندهم
نوره : مابا أبويه
أبويه : جيه جايفه عالبنات شي
نوره : لا محترمات الحمدلله بس مابا
أبويه : وأنا أقول لج سيري اقعدي وياهم
نوره : با بااااا...
أبويه : قلت لج سيري وياهم
نوره : انشالله

تقدمت بخطوات بطيييييه صوب ربيعاتي .. أبويه دوم جذا دوم يحاول يسعدنا عرف اني ابا اتم وياه عسب جذا قال اسير صوب شيخه يفهمنا ونحن ساكتين ووو ونحن فكل حالااتنا الله يخليه لنا



آخر من قام بالتعديل روح زايــــد; بتاريخ 08-07-2011 الساعة 01:55 PM.
الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 2
قديم(ـة) 24-01-2010, 06:12 AM
مليت أحبك مليت أحبك غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: بسمه من شفاتك تموتني وتحييني .. ( روايه اماراتيه روووعه قليله بحقها )


شيخه : هاه وافق
نوره : هيه
شيخه : والله ابوج ها فنتك
منى : عيب عند العرب كلامج ههههههه
نوره : ههههههه
شيخه : احم أحم في حد قاعد يرمس الشيخه شيخه
نوره : شكلج ماخذه بروحج مقلب
شيخه : اتهبين
نوره : بنات تعالو نبتعد عن اخوكم شوي
منى : اوكي
شواخي تمت تضحك ما ادري ليش تمّت تضحك الهبله وع شو
رحنا صوب الكراسي وقعدنا
نوره : بلاج
شيخه : ماشي ههههههههه
منى : بلاها تخبلت
شيخه : اونها تقول تعالو نروح بعيد عن منّوع
منى : صدقها انزين كان قريب شوي عنّا
شيخه : شكلها تعرف انّه منّوع أكبر مغازلجي فالدنيا

افترت بي الدنيا هااااااااه مانع اكبر مغازلجي وانا اقول عنّه زين بس لأأأأ هو ...وقت الخمس صلوات اشوفه يروح المسيد وكلما اطل من دريشة حجرتيه ما اشوفه الا بعض الاحيان والصبح اوقات يشغل قرآن فـ سيارته

منى : حووووه ليكون صدقتيها
نوره : ما اعرفه ما يخصني به
منى : هاي فالحه تخرب سمعة اخويه
شيخه : دام سمعته روحها جذا جيه اخربها
نوره : جيه منى انتو ييرانا فالقراين ..
شيخه : هي اميه توج تدرين انه قوم منى ييرانكم صار لي سنوات وانا اقول لج عمي ساكن فالقراين
نوره : هيييييييييه تذكرت عيال عمج اللي يصيرون عيال خالة عيال عمّي
شيخه : عليج نووووووووور
منى : اعتقد شفتج كم من مرة زمان بيت قوم خالوتي .. صح انتي نواري اللي يرمسون عنها دوم
نوره : هيييه يمكن اذكرج
منى : بس ما قمنا نشوفكم
نوره : تدرين ظروف ما قمنا نطلع وايد من البيت اكثر شي عيال عمّي ييون صوبنا
منى : هيه قالو لي بنات خالتي وأوقات هم لما ييون صوبكم ييون عندنا
نوره : هي يقولون بنروح بيت خالوتي
شيخه : هههه طلعنا كلنا نقرب لبعض ونحن ما ندري
نوره : ندري بس الزمن اللي خلانا نتناسى هالروابط
منى : صدقج
منى : ابا اروح التواليت
شيخه : سيري روحج هب متفيجين حد يغازلنا
نوره : هههه
منى : من حلاتكن ... يلا انا سايره وبرد عقب
شيخه : اوكي
نوره : شوااااخ ها مانع اللي ترمسين عنه
شيخه : توج تدرين وانا ارمسج عنه من سنه
نوره : ههههه لا بس توني عرفت انج تقصدينه
شيخه : شكله حلو صح يهبل والله يااااااااا نااااااااااااس
نوره : ههههه هو من ناحية حلو حلو بس هو يبادلج الشعور ذاته
شيخه : لاااااااا وين ها ما يطالع رقعة ويهي خقاق اقول لج
نوره : هههه يحق له مبين عليه شيخ الشباب
شيخه : بس شكل عنده الخرّيط ولا هناك مغازلجي خارط ع الخلق
نوره : كلهم جذا محد غير عن الثاني محد يحب حب صادق فــ هالزمن الخيانه صارت مبدا عند الكل
شيخه : آآآه صدقج على كثر الحب اللي اخبيه له الا اني ابين العكس جدامه
نوره : شيخه انتي عاقل وبعدين اللي ما يبانا ما نباه
شيخه : انصحي روحج اول انتي
نوره : بس انا غير يا شيخه غير
شيخه : شاللي غير خبريني ممكن اعرف .. اللي اعرفه حالي حالج أي بنيه تحب
نوره : شيخه انتي تحبينه لأانج تبينه يكون شريك حياتج بس أنا أوقات أدوّر الحنان والعطف عشان جذا أفكر بــ هالاشياء
شيخه : تبين الصراحه بلا حب بلا خرابيط
نوره : ههههه صدقج بلا حب بلا قلة أدب
شيخه : هههههههههه
..........: ضحكونا وياكم
شيخه : حشا من وين نطيتي
نوره : ههههههه حرام عليج
منى : هههه شو عبالكم بتسبح فالحمام عسب أتأخر
شيخه : ههههههه أتمصخر انزين
نوره : الساعه جم الحين
شيخه : مب وياي الفون ولا لابسه ساعه
نوره : هههه عاد شو الفايده من ييتج انا وياي الفون بس هي متفيجه اطلعه من الشنطه
منى : الله يسلمكم الساعه الساعه اممم ساعتي واقفه هع بشوف الفون
نوره : ههههه كلنا جذا حشا شو هذا ههههه
شيخه : والله انا ما اتفيجت اييب الفون يالله يالله لبست عباتي منووووه واخوها فجأة يو
نوره : هييييييييه جذا السالفه ولا شوّاخ لازم الفون والكام والـ ام بي ثري وياها
منى : هههه لا واللاب بعد عادي تييبه
شيخه : لازم انتو فقر اش دراكم بهالسوالف هههه
نوره : يا رب استر ههههه
منى : نواري بتتعشون اهني
نوره : ما اظن شكلنا بنروح مطعم جريب عن اهني
منى : يااااي حظكم
نوره :ههههه حياكم تعالو ويانا
منى : يا ريت منّوع قال بنرد البيت الساعه 8
نوره : هييييييييييه
شيخه : الله يعينني بتعشا عندكم
منى : ترا ما ناكل لحوم نحن ولا نحط سم فأكلنا
نوره : ههههههه جيه شوّاخ
شيخه : آخر مرة سرت تعشيت عندهم كانو مسويين محشي وتبوله وهالسوالف بغيت ادح كل شي بس عيب ههههههه
نوره ومنى : ههههههه
منى : لا تخافين اليوم بعشيج فـ حجرتيه
نوره : عن ترقد ع لحافج ههههه من حلاة الاكل بترقد طوالي
منى : هيه خلاص صدقج ما بوكلها فـ الحجره
شيخه : أيــه نورو باباتج جنه قاعد يتصل بج
نوره : هيه فوني قاعد يرن وانا ما اسمع
نوره : هلا ............ انشالله ............بس وينك ............أوكي خلاص
نوره : يلا بنات بروّح مع السلامه
شيخه : مع السلامه
منى : تو الناس
نوره : هالناس اللي عندها ذوق هب شويخ الدبه
شيخه : ههههههه يوميا اشوف رقعة ويهج
نوره : يلا عاد بابا قاعد يترياني مع السلامه
شيخه ومنى : مع السلامه

ابتعدت شوي عنهم شفت باباتيه ابتسمت له ابتسامة يهال تجدمت عنّه مسكت ايده وعدول وعمور ورانا
باباتيه : ها استانستي ..؟
نوره : وايــــــــد هههه
بابايته : الله يحفظج
نوره : ويحفظك لنا فديتك أنا

حسيت الناس كلها تشوفني وانا أكلم بابا حسيتهم يشوفوني أسعد انسانه بــ هالدنيا ومالي أي هموووم بهالدنيا ما يدرون انّي أضعف هالخلق وأكثرهم مشاكل هيه الله كريم
ونحن قاعدين نطلع من الألعاب صديت وراي شفت شوّاخ ومنايه ابتسمت لهم وسويت لهم حركه شرات الباي ولما بغيت أصد أشوف دربي انتبهت أخو منايه وياهم استحيت بصراحه ورصيت على ايدين بابا

باباتيه : فيج شي نواري
نوره : لا سلامتك بابا بس الله لا يحرمني منك الغالي
بابا مسح ع راسي جنه يمسح ع شعري بس انا لابسه شيلة
استحيت لأنه فيه ناس يشوفونا حسيتهم بيحسدونا أنا وبابا على علاقتنا القويه

,,,,,,, لا دخيلكم محد يحسدنا الله يخليكم والله مالي غيره بــ هالدنيا هذا ذخر لنا ربي يحفظه من الشر هذا أموت أبوي اللي أموت فييه أنا مقدر أتنفس بلياه ,,, والله الحياه ما تسوى دونه ولاشي ،،،
مشينا وتجدمنا وتمينا نسولف عقب بابا قال نتعشى فصحارى فالبدايه عارضنا قلنا نبا مطعم وكبينه وجذا بس بابا قال زحمه وبنتأخر
تعشينا وعقب بابا قال لازم يوكلنا آيس كريم من باسكن روبنز لأني أموت فيه
وقال حق عمور يشتري لنا عدول راح ويا عموري
كان زحمه وايـــــــــد

أبويه : نواري أنا بسير بصلي العشا وايــــــد أخرت صلاتي
نوره : أنا صليت ويا منى وشيخه
ابويه : زين انا ساير
نوره : كل آيس كريم ويانا زين
أبويه : بصلي وبي لأنه زحمه وايـــد بيتأخرون
نوره : أوكي داد
أبوي طالعني : ما نقدر عالانجليز نحن
نوره : هههه أي لوف يو سو سو سو ماتش
أبوي : يلا بسير بصلي أحسن لي
نوره : هههههه أحسن عن الانجليزي مالي

أبوي ابتسم دومه جذا بابا ما يرد علينا فآخر جمله انسان غـــــــــامض جداً حتى معانا ... أشوف أنا وارثه الغموض عن منو طالعه على شيخ الرياييل
طالعت حواليني كلهم شباب الله يهديهم وايد منهم ييون لأشيا هب مفيده مدري شو يستفدون
حاولت اسلي روحي حسيت روحي ملانه ابوي بيطول لأنه يصلي بخشووووع
قلت اروح صوب عمور وعدول شفتهم من بعيد
قمت وكنت قاعده اتقدم منهم رحت وقفت يمبهم
شفت واحد قاعد يكلم عموري باسلوب عادي جداً
وثواني الا

الشاب : هالحلوه أختك ..؟
عمور : تأدب أحسن لك ........... ( أكيد رده بيكون جذا بعده صغير ما بسيوي شي أكبر )
الشاب : خلاص بتأدب وبيي أخطبها زين جذا ..
عمور : والله بخبر عليك باباتيه
الشاب : يا حلوه ما قلتي لنا شسمج
انحرق دمّي هاللحظة بغيت أموته أسوي أي شي بس ابرد غليلي بغيت اكفخه اسوي أي شي اجتله
أنا : يا واطي احترم روحك أحسن لك
ما قدرت أضربه خفت يصير شي مو لهالدرجه شخصيتي قويه وجريئه
الشاب : بس عشاني بخطبج وبعرس منج يا حلوه
ما حسيت الا بروحي اكفخه

بس في ايد يودت ايدي قبل ما أكفخه حسيت بقشعريره طالعت يمبي ما قدرت استحمل دموعي بغت تنزل[/color]...[/SIZE]

انتظرو الحلقه الثانيه ...



آخر من قام بالتعديل روح زايــــد; بتاريخ 08-07-2011 الساعة 01:57 PM.
الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 3
قديم(ـة) 24-01-2010, 09:16 AM
مليت أحبك مليت أحبك غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: بسمه من شفاتك تموتني وتحييني .. روايه اماراتيه روعه قليله بحقها


الحلقه الثانيه ..



......... : هب لازم تخيسين ايديج بهالقذاره
طالعته وأنا فيني الغبنه أبا أصيح أرمي روحي عليه أسوي أي شي بس أبا الحنان والعطف
.........: عمور شل أختك وسيرو السياره
تحركنا أنا وعموري وعدول ويانا أول ما ابتعدنا شوي دموعي بدت تهل ع خدودي بصمت حسيت الكل يطالع صوبي حاولت أخفي ملامحي
بس ما قدرت بدت دموعي تهل أكثر وأكثر
عمور بحزن : نوار لا تصيحين حرام خليه ها يولي
طالعت عمور اقتربت منه أكثر مسكت ايده ويد عدولي ومشينا رحنا صوب الباركنات نتريا بابا ينزل ويي عندنا أكيد بيتصل بنا
شفناه ياي صوبنا مبتسم شالسالفه أكيد صار شي اممم احترت وايد فتح السياره بالسويج من بعيد واشر لنا نركب
عموري قال لي اركب يدام يمكن بابا بيناقشني ولا شي عن الموضوع
شفت ابوي يرمس فالفون مبتسم ياه وركب ويانا قلت الحين بيجتلني يمكن مو بعيده .. يمكن فهم الموضوع غلط يا ربيييييييييه
ابوي دخل مبتسم
ابويه : ها شو الطلعه يا عيال ..؟
توقعته بيقول لي كلام سم أو أي شي جذا فاكتفيت بالسكوت لو تكلمت يمكن بيجلب كل شي علي
أبويه : أسألكم أنا ..؟
عموري : واييييييييييييد طررررررر
أبويه : ههههه وانت عدول ..؟
هاللحظة تأكدت انه شايل فخاطره علي لا بابا حرام عليك لو زعلت منّي منو بيتم وياي فـ هالدنيا غيرك لا ابوي انا محتايه ضمتك محتايه عطفك وحنانك دخيلك لا تزعل
ابويه ابويه دخيلك لا لا حرااااااااااام لا تزعل
عدول : وايييد طررررررر
ابويه : ههههه يقلد عمور
ابويه : وانتي نوار شو رايج
اهني دقات قلبي بغت توقف
ابويه : ارمسج نوار
نوره : حلوه
ابويه : بس جذا حلوه وبس
نوره : حلوه واييييييييييييد شراتك
ابويه : بس مو احلى عن نوار ملكة جمال العالم

حسيييييييت الحياه ردت لي هذا هو ابوي هذا الانسان اللي اعرفه والله هو والله ما غيره أحبه هالكثر هالكثر واحبه هالشكل احبه
ردينا البيت حمدت ربي ابوي ما فاتحني بالموضوع دعيت فسري انه ما يفاتحني به بعد احلى جذا
الكل دخل حجرته عمور وعدول رقدو
أما أنا كنت راقده الظهر ما ياني رقاد الحين اجازة عندنا 3 اسابيع كاملات اجازة قعدت ع سريري شفت صوب جهازي ما تفيجت اشغله ملانه ومالي بارض لا للنت ولا لشي
انسدحت عالسرير
تذكرت الماضي وكيف كانت حياتنا حلوه انرسمت ابتسامه صغيره على شايفي
وفجأأأأه انقلبت حياتنا بين يوم وليله لا مو يوم وليله في ثواني قليله ولحظات مافيه اقصر منها يمكن انقلبت راساً على حدر انقلبت
تحولت لجحيم قمت اتمنى الموت فيوم من الايام لولا خوفي من ربّي كنت بنتحر كنت بجتل روحي يمكن كنت بسوي أعظم عن جذا
بدت عبراتي تهل بصمت دعيت ربّي يسهل لنا حياتنا ويردها شرات أول مثل قبل عايله مستانسه بس هالشي مستحيل خلااااص
صحيح انّي حزينه ومتعذبه بحياتي بس أبوي أكثر أكيييييييد هو أكثر لأنه مسؤولياته أكبر عن مسؤولياتنا نحن
قمت من على سريري شفت الساعه 12 بليل رحت تيددت وفتحت السياده ويلست اقرا قرآن وأنا أصيح بمراره هالحزة ينقبل الدعاء ويرووح فوق عن رب السماوات والأرض
أكيد فيوم من الايامي دعائي بيستجاب أكيد ربّي يحبني لأني انسانه صابره (ان الله مع الصابرين )
قريت وقريت قرآن وحسيت مع كل آيه لا مع كل حرف من حروف هالكتاب العظيم هم ينزال من علي صدق والله نفسي هدت وقمت أصيح بصمت
وما حسيت بروحي الا وايد على جتفي صديت وراي بسرعه

.........: بارك الله فيج
نوره : بابا
ورميييييييييت روحي فـ حضنه على طووووول
باباتيه : بارك الله فيج الله يحفظج يا بنتي والله انج ما خذلتيني انتي نوره اللي اعرفها
نوره : بابا دخيلك لا تزعل علي الله يخليك لا تزعل مالي فـ هالدنيا أحد سواك يالغالي
باباتيه : والله انّي مو زعلان عليج بس انتي ادعي لي
نوره : والله ادعي لك فكل صلاه وفكل لحظه
باباتيه : الله يحفظج
نوره : بس متى يابوي متى ...؟ ربّي يستجيب دعائي ..؟ تعبت والله تعبت
باباتيه : نوره شو هالكلام انتي عاقل بس ربج يختبر عبده انتي ما عليج الا بالدعاء
نوره : انشالله بابا الله يوفقك
باباتيه ضمني له ووقفني وياه ورفع القرآن حطاه عالكوميدينو وقعدنا ع السرير
باباتيه مسح على شعري
نوره : بابا انت زعلان منّي
باباتيه : على شو... سويتي شي غلط انتي عشان ازعل ..؟
نوره : لا ما سويت شي بس سالفة اليوم والله مو .............
قاطعني ......
باباتيه : نوره انتي تربيتي ولا يمكن أشك فيج والله تصرفج فرحني
نوره : بابا يعل راسك دوم مرفوع وما عاش من يوطيه والله لو حد حاول بس بجتله
باباتيه : ههههه مرة وحده تجتلينه
نوره : يمكن اسويها
باباتيه : دامج بغيتي تكفخين الريال اكيد تسوينها
نوره : زعلت منّي
باباتيه : لا مستحيل
نوره : شو سويت به بابا
باباتيه : ما عليج منّه خلاص دام أبوج حي محد يقدر يمس شعره منج .. انتي بنت سيد الرجال وأخت أسود
نوره : فديتك انا يا سيد الرجال
باباتيه : ما نقدر عاد
باباتيه : يلا عاد أنا بسير برقد
نوره : تم ويايه
باباتيه : باجر ورانا صلاة جمعه
نوره : هي صح
باباتيه : عمور وعدول راقدين عندي ههه شكلهم بيفروني من ع السرير من المرافس
نوره : ههههه اللع يعينك
طلع باباتيه
شفت لابتوب البيت فحجرتيه رحت صوبه وحدرت نور الامارات على طول
افتريت شوي وتصفحته ع السريع
رحت صوب الاقلام الحرة فــ خاطري اقرا شعر لناس هم واقع فحياتنا واعرفهم
شفت اشعار وايد بس شفت فيه واحد اسمه لا تعذب قلب يهواك
شدني الاسم وايد على طول دخلت
يتيمة زايد كاتبتنه فديتها والله شاعره وأنا أشهد
بديت أقرا فالبدايه عتاب في عتاب دوم يتومه أسلوبها جذا دوم تعاتب ابد ما تمدح بس من اللي تعاتبه شخص مجهول محد يعرفه حتى هي ما تعرفه
حلو هالاسلوب وايد
بس على آخر كم من بيت شدني واييييييييييييد تمدح روحها وايـــــــد توصف لمستها مشيتها ضمتها نظرتها اصلها كل شي فيها وتقول انها بنت سيد الرجال وأخت أسود وأشبال
لاتعذب قلب يهواك
يقول البـــــــــــــحــــــــتـــــــــري : ( قـــــــال طبيبي وطبيبٌ ذو احتيال )
أشــــــك بما شــــــــــئـــــــــــت ســـــــوا الحـــــــــــــــب فإني لا أبــــــالي
ســـــقم الحــــــــــــــــــــــــب رخـيص ودواء الحـــــــــــــــــب غـــــــــالي
وحـــــــــــــــبـــــــيـــــــبـــــــي قال : (( انسانـي ترا مكانك بالقــــلب خالي
خلاص ما عدت أحـبك مثل أول ولو بغيت أحبك ’’’ بحـــــبك بس من تالي
لا تحاول معي خلاص عافك الخـــاطر لأنك ما عدت ذاك الحبيب الغالي ))
انصــدمت من كـــــــلامه وخيانــته هذا آخر ظـــــني فيه وآخـــــر احتمالي
وشلون طاوعه قلبي يتركني وحـــــيــد بدنيتي ويعيشني بالهـــواجيس لحالي
هاجـــــس حبّـي اللي يذكرني به وهاجـــــس الذكــرى بعده عالقٍ في خيالي
ما يفــــــــارق خــــيالي لو لحـــــــظة ومحـــــــــــال يفارق فكـــري محالي
وعـــــــيني كل ما جت بعـــــــينه تطــــــرح ألــ(1000)ـف سؤال وسؤالي
منها وش ذنــــبي دامنـــــي غلطت ..؟ يعيــشني بحـــــــــزن وهم وغربالي
لأني غلطت غلطـــــة صغيرة راح على طول قطع حـــــــــــبـــل الوصالي
محدٍ فــ هالكون معصـوم عن الغلـــــــــط كلنا بشر أصـــــــلنا طين ورمالي
ما قول غير دام ذي البـــــدايه أكيد نهايتـــــــــنا شك وصــــــــــراع وقتالي
لأن طبع الزمــــــــــن كذا يغدر بي .. مهما تعنّيت محدٍ يفكر بي ويتعنى لي
بس أناوقـــــت الطـــــــيب طيبه ولكن وقـــــت الجــــــد مقدر أقاوم انفعالي
لكــن وربّي لعلــــــــمه من أنــ..ـــا ووش أنـــ..ـــا وان مستـــــــــواي عالي
مستواي محدٍ بـهالكون يقدر يدنييه حتى ولو صفحتي ســــــوده أيام الخوالي
أضل أنا أشرفهم كلهم وأحــــــــلاهم وأسواهم وأنا صاحــــــبة الشأن العالي
"لمستي" كنها لبــس الحريـر .. "مبسمي" خجول يشابه بدر السما والهلالي
"ضمتي" كنها الشمس بدفاها .. و"وجــهي" كنه قمر نـــــوّار بظلمة الليالي
"عيوني" هي عــــــــــيون المها .. و"مشيتي" كنها مشية ظــبي ولا غزالي
و"صوتي" كنه نــــــــوح الحــــمــــام ينـــــوح ونوحـــــــه بالجــــــو عالي
أنا "بنــت" أمي وأبي و"حفـــيدة" جدي وجدتي و"أخـــــت" أسود وأشبالي
ما أجــــي بدقة الاصــبع ،، أضل أنا .. أنا .. مهما الزمـــــن قصر أو طالي
ومهما تغيرت الأزمــــان طبعي هو..هو..وطبعي ما اعيش الا وسط الدلالي
أنا هبالي مهوبالهبال اللي تعرفه أنا هبالي من نوع راقي وما هو بأي هبالي
عرفـــت من أنا ولا بعدك تبي تعرف أكثر..؟ أنا بنت ذاك ســـيــــد الرجالي
وربّي لرجعك لي مثل أول وأخليك تشتاق لي شــوق الظميان للماي الزلالي
( من أشعار يتيمة زايد )
وايد عيبني الشعر وعقب تصفحت المنتدى وشفت تصاميم الأعضاء والصور
حسيت ياني رقاد على طول سكرت اللاب وتلحفت تجلبت ما ياني رقاد
شليت بطانيتي ورحت صوب حجرة بابا شفته راقد ع الأرض فديته وعمور وعدول محتلين السرير هههه
رحت شليت لي فراش وفرشته يمب بابا ورقدت يمبه حسيت بالدفا والحنان الحين لو ماما يمبي كنت بحس بالدفا أكثر
رقدت وأنا مرتاحة البال حسيت انّي بحلم اليوم أحلى أحلام فــ هالدنيا كلها

اشرقت شمس يديده يمكن تحمل معها السعاده لنا ... ويمكن تخبي لنا التعاسه وتزيد أحزاننا جروحنا عييت تبرا .. هالسنوات كلها ويمكن تزداد بس لا ماباها تزداد لو تتم مثل ماهي احسن لنا بس ما تزيد حسيت بكسل مره ثاني وغمضت عيوني وما حسيت الا بصوت بابا يسكر التكييف
باباتيه ريحة عطره دوم قويه أحسه متسبح به هههه
فتحت عيوني بكسل شفته

ابويه : بسج رقاد نشي صلّي
نوره : جيه الساعه كم ..؟
ابويه : وحده الا ربع
نشيت مفزوعه
نوره : هاااااااااه وحده
ابويه : هي وحده .. بلاج نورو
نوره : انتو رحتو الصلاه
ابويه : وردينا بعد
شفت ع السرير
نوره : وين عمور وعدول
ابويه : عمور تحت يطالع تلفزيون تونا ردينا من صلاة الجمعه وعدول توه ناش راح يتسبح
نوره : بابا جيه ما وعيتني
ابويه : قاعد اوعييج من الساعه 11 بس انتي رقادج ثجيل ما شالله
نوره : ههههه من يومي رقادي ثجيل
ابويه : طالعه على امج فـ هالشي بعد

ابتسمت لابوي حبيت اغير السالفه عسب الجو ما يتوتر
نوره : بابا انا بروح بتسبح بقرا سورة الكهف وبصلي
ابويه : انزين اسرعي عسب نتغدا .. يواعه نحن
نوره : انشالله الغالي

دخلت تسبحت وعقب صليت وقريت سورة الكهف كنت كاشخه لانه يوم اليمعه
بابا : الله شو هالزين ما نقدر نحن ..
عمور : أسيل أسيل بسرعه انجبي الغدا بموت من اليوع
عدول يقلده : وأنا بعــــــــــــــد
باباتيه : كلّه منج شوفي
نوره : هههه لهالدرجه ...
باباتيه : لحظه لحظه انتو الثلاثه اوقفو
وقفنا وبابا بعصبيه
باباتيه : انتو شو سويتو أمس

تخرعنا تمينا نطالع بعض يا رييييييييه استر الله المستعان بابا معصب يوم يعصب ينسى روحه
باباتيه : ههههههههههه
استغربنا طالعنا بعض
باباتيه : هاي أخرتها تفروني تحت وترقدون عسريري
نوره : هههه عشان جيه الزيغه كلها هاي
باباتيه : زين نفعت
عمور : ها عدول قال نرقد حجرة بابا
عدولي : عادي بابا يحبنا صح بابا
باباتيه : هي فديتك ..
طالع صوبي بابا : وانتي بعد وياهم ها
نوره : هههه أغار أنا قلت بابا مالي أنا بس جان أيي
بابا : الله يحفظكم

تغدينا وبعد الغدا عمور وعدول قعدو يلعبون بلاي استيشن
باباتيه حطا ام بي سي اكشن وتم يطالع
كنت قاعده اطالعهم وبس ما عندي شغله ثانيه سرحت شوي بس اللي صحاني صوت بابا وهو يقول

باباتيه : تجهزي اليوم العصر بنروح بيت عمّج
انصدمت هاااااااه شو يقول
نوره : بــس ..........
باباتيه : لا بس ولا شياته بنسير كل مرة هم ييون عاد نحن بعد بنسير
نوره : بابا بس بيتهم يذكرني فحياتنا
باباتيه : ما عليج اذكري ربج لي متى بتعيشين على ذكرى ماضينا
نوره : صدقك
باباتيه : نتوكل ونسير لهم
نوره : امممم أوكي
باباتيه : هي اباج جذا صار لنا 5 سنوات ما نطب بيتهم كلّه هم ييون لو البنات قلنا هي .... حتى حرمة عمّج هي اللي تزورنا وياهم عيب عاد هي كبيره مفروض انتي تروحين لها
نوره : عدل كلامك
باباتيه : عمّج مره ثانيه طلب منّي نروح نسكن عندهم
نوره : وانته شو قلت
باباتيه : قلت له اسمح لي مرتاحين فبيتنا بس عشان خاطرج
نوره : فديتك أنا
باباتيه : والله عمّج وايد يحبج حتى حرمته
نوره : هي فديتهم كل أسبوع ييون عندنا يوم كامل
باباتيه : يلا قومي تجهزي اعرف لين باجر ما بتخلصين
نوره : انشالله

وقمت بسرعه قبل ما يقول لي حتى بهاي طالعه على امج قلت انجو بأنفسكم وشليت روحي اربع صوب حجرتيه
تجهزت وجهزت عمور وعدول كشخنا
طالعت روحي فالمنظره متى آخر مره شفت فيها أولاد عمّي يمكن قبل 3 سنوات لما رحنا البر كان عمري وقتها اربع تعش سنه يااااي كنت صغيره بس قبل 5 سنوات وأنا عند الجوهره نذاكر يوسف دش الحجره يا ربيييييييييه يينن هالانسان بس الجوهرة دشت بسرعه
كنت وقتها اثنعش سنه وااااااااااااايد صغيره كنت احب اروح بيتهم بس بعد فتره تذكرت الماضي فجأأأه قطعت وقامو حرمة عمي وبنات عمي هم اللي ييون ما قمت استحمل ... كل مكان فهالبيت يذكرني بالماضي
هذي انا عايشه على ذكرى الماضي وعلى ياليت وكان وكنت بسوي وكان بيصير فحياتي ما اقول باجر:: حياتنا جدام:: ،،، عايشه على ذكرى الماضي وبس

عدول : يلا بسرعه نووواري رايحين بيت قوم علاوي
خذيت معاي الفون والشنطه وطلعت بسرعه رحنا صوب السياره وركبنا
تمينا دقايق فالسياره اطالع الشوارع وصلنا لفريج قوم عمّي وايــــــــد تغيّر عن قبل صدق الدنيا تغيرت وأنا بعدني على حالي ما تغيرت مرة عمّي أسبوعين ما زراتني لأنه امتحانات تدري انّي بسنتر عندها وما بذاكر بس كانت تتصل عالبيت تتطمن علينا وبنات عمّي الجوهره وجواهر يو عندي قبل أسبوعين أكيد اليوم يوم يشوفوني عندهم بيتخبلون اكيد الكل بيقول رديت لطبيعتي آه شكله محد بيعرف اللي فداخلي غير ابويه

نزلنا عمّي وعياله كانو صوب الميلس عمّي تجدم من السياره وعياله ترييو لما بابا ينزل وييون قلت أكيد خقاقين وما يحشمون ترييت
شفت علاوي وعمّي يايين
ابوي نزل سلّم على عمّي وعلاوي الصغيرون وعيال عمّي الكبار يو سلمو على أبوي جنه أبوهم وأكثر بصراحه بالفعل محد يحكم ع الغير من مظهره كانو 2 يوسف و ياسر عرفتهم تغيرت ملامحهم شوي عن قبل ثلاث سنوات عبرو كنهم ثواني بس الكل تغيّر وايـــــــــــد وايـــــــــــــد

أبويه : نواري عمور انزلو
عمور دوم ييي بيت عمي هو وعدول أما أنا لا
عمّي : له له نواري يايه صوبنا ما صدق أنا
بغيت أتغشى بس قلت دامني يوم اطلع ما اتغشى جيه يدام عيال عمّي أتغشى
نزلت من السياره تجدمت من عمي سلمت عليه وحبيت راسه

عمّي : منوره بيتج والله بنيتيه
نوره : منور بوجودك يالغالي
ياسر ويوسف كانو منزلين راسهم
عمّي : بنت عمكم نوره يا عيال
يوسف وياسر : اشحالج بنت العم
نوره : بخير
ما قلت اشحالكم استحيت وايد منهم
عمّي : ها شو سويتي فالامتحانات
نوره : تمام الحمدلله
عمّي : الله يوفقج دشي حياج البيت بيتج
فالبدايه ترددت انّي أدش بيت قوم عمّي بس أبوي زخ ايدي ودشينا
سمعت صوت جواهر تقول : عمّي يااااااااااااه
وطلعت ركض يايه تسلم على باباتيه
جان تعطي بريك أونها

جواهر : نورووووووه اهني
ابتسمت لها دومها خبله جوجو
يت صوبي وضمتني بالقو : منوره وربي منوره
نوره : تسلمين حبيبتي
باباتيه : شكلها نستني
جواهر : عمي كل اسبوع عنا بس نوره من خمس سنوات هاي اول مره تيي .. دوم نحن نروح لها
باباتيه : نوروه تراها مصلحجيه لا ترابعينها
جواهر : اربع وعشرين ساعه نرمس عالمسن شقايل ما تباها تعرفني

بس جواهر فجأأأه صخّت يوم حسّت بالكلام اللي تقوله
قالت مسن يدام اخوها لا واربع وعشرين ساعه يعني تحدر بليل وهي قايله انه ما تحدر بليل خخ راحت ملح البنيه

عمّي : بتخبل بكم هاي وين الجوهرة وأمج
عمتي أم حمد : ييت أنا

تفاجأت يوم شافتني ضمتني على طول وبدت دموعها تهل ع خدودها وتدعي لي
حسيت روحي بصيح بس فشله عيال عمّي اهني
شكلهم يبون يطلعون عسب ناخذ راحتنا بس عمّي قال لهم يقعدون

عقب يت الجوهره كانت منزله راسها هاي الجوهره وها طبعها من كم من سنه تحولت مو هي الجوهرة اللي اعرفها الرقله الفري و الخبله وايـــــــــد تغيرت صارت انعزاليه هاديه
سلمت على أبويه ويوم شافتني اتفاجأت شافتني ابتسمت ويت صوبي باستني وبستها يودت ايدي رصّت عليها جنها تبا تقول اشتقت لج وايد
طالعتها ابتسمت
لو هي الجوهرة اللي أعرفها قبل كانت سووت أكثر عن جواهر ونطّت فوقي بعد بس للأسف كلنا تغيرنا محد تم مثل ما هو حالنا تغيّر حياتنا تغيّرت

قعدنا جواهر كانت تسولف وياي كنت ارد على اسئلتها بس وعمي وابوي كانو يسولفون وعيال عمي ياسر كان وياه اللاب كان قاعد ويانا بعد بس بعيد شوي عدول وعلاوي تمّو يلعبون يوسف كان قاعد ويمبه عموري كان عموري يسولف عن سوالف شبابيه والله كبير بعيني ويوسف كان يسولف معاه على انّه واحد عود بس يوسف مو مثل أول يوسف الاجتماعي الحبوب اللي يطفر بي ويفعلني ..
بس يمكن لأنه كبرنا تغير لا لا هذا مو سبب كافي يوسف صار مغرور وايد

الجوهره كانت ساكته كانت ترد على الاسئله وبس مثلي بس هي حبه زياده يعني ترد بصوت يالله يالله اسمعه صارت انطوائيه وايد وايد تحب العزله



آخر من قام بالتعديل روح زايــــد; بتاريخ 08-07-2011 الساعة 01:58 PM.
الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 4
قديم(ـة) 24-01-2010, 09:18 AM
مليت أحبك مليت أحبك غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: بسمه من شفاتك تموتني وتحييني .. روايه اماراتيه روعه قليله بحقها


أحيد أنا والجوهره كنا أكبر مشكلجيات ... بس في فتره أنا وهي تغير حالنا اميه وثمانين درجه صرنا غير غير بس أنا لي سبب خاص فيني الجوهره لأ ما عندها سبب يا ترى ليش .. أنا لازم أرجعها مثل قبل لازم
هه بس أنا منو بيرجعني مثل ما كنت منو بيرجعني نوره الأوليه منوه يا ترى يمكن الجوهره بس الجوهره روحها يبا لها من يرجعها مثل ما كانت
قطع علينا صوت حرمة عمّي تقول تعالو تعشو
قمنا نحن البنات عسب نساعد حرمة عمي ونييب العشا استغربت ليش عيال عمي يوسف وياسر ما يطلعون هالحزه
اليوم يوم الجمعه وبعد العصر معروف الشباب يدورون مستحيل واحد يتم فبيته
حطينا العشا ما كليت عدل ع السريع عقب نشينا انا وجواهر لانه الجوهره أول وحده قامت وراحت حجرتها
رحنا أنا وجواهر صوب حجرتها تمت تروايني أغراضها

نوره : وين الجوهره جيه ما تيي ويانا
جواهر : دوم جذا نادر ما تيلس ويانا
نوره : ما تعرفون ليش
جواهر : ما تخبرنا حتى ماما وبابا ما يدرون
نوره : طبيب نفسي
جواهر بسخريه : انتي روحج يبالج طبيب نفسي
صدقها والله ههههههه
جواهر : ليكون زعلتي ههههههه وديناها ما فاد
نوره : اهااا

عقب طلعنا أنا وجواهر الظاهر يوسف طلع وياسر بعد بس يمكن روحو حجرهم
رحت قعدت يمب باباتي
جواهر يت بدفاشه
جواهر : ها مكاني قومي
أنا : هههههه بابا مالي
جواهر : ها مكاني أنا اللي اقعد يمب عمّي وبس
نوره : هههههههه انزين خلاص خلاص بروح عند عمّي أحسن لي
رحت صوب عمّي ضمني له بحنان حسيته يشبه بابا فكل شي أقصد بابا يشبهه فكل شي لأنه عمّي هو العود أما بابا فنهاية الثلاثين

طالعت صوب جواهر وبابا حسيت في شي كبير بينهم متشابه يفرون كل شي ورا ظهورهم الحياه حلوه عندهم على كثر الهموم والمشاكل اللي حولهم ينسّون روحهم
شفت جواهر فجأه وقفت وتمت تربع صوب باب الصاله

جواهر : لحظه لحظه ترييا
استغربت منها شو تبا من أخوها هاي جذا تربع جنها بتفارقه
يوسف : نعم
جواهر : لابك
يوسف : ماشي
جواهر : بخبر عمّي يلا حرام عطني
يوسف : قلت لج ماشي
جواهر : انزين بنت عمي تباه هب انا
أنا فخاطري غربلاتها هاي من عندها تييب الرمسه
يوسف : قلت لج ماشي سيري خذي مال ياسر
عمّي : جواهر عن الخرط يوسف زين تسوو لا تعطيها
يوسف : أدري تييب رمسه من جيبها
جواهر تطالعه بقهر
الحمدلله انه يوسف يعرف جواهر وخبالها ولا كان صدّق انّي طلبت اللاب عنّه
جواهر دقت ريولها بقهر
جواهر : محد يفهمني غير ياسر اروح له احسن
الكل ضحك على حركة جوجو حتى هي بنفسها ضحكت على تصرفها
يوسف سلّم وطلع

جواهر راحت يابت لاب ياسر الله يعلم شو من خرط خرطت عليه ههههه
يت وقعدت يمبي مادري شو تمّت تخربط فاللاب
ياسر ياه وقعد ويانا مادري حسيته هادي بس طلع بربرجي قعد يرمس ويا بابا وعمّي عن سوالف الرياييل
كانو يسولفون عن الدوامات وعمّي طول الوقت يقول حق ابوي فهمّه لاحق عالدوام
فخاطريه اعرف الحين ياسر فأي جامعه وأي تخصص بالضبط يدرس اللي اعرفه انّه عمره 20 سنه وبس
كانو يرمسون ويرمسون

كنت مركزة مع جواهر كانت قاعده تسوي تصميم فصورة يوسف يا ربيييييه شكله خبال هاليوسف
نوره : جيه كل هذا عسب تعطينه هديه لأخوج ..؟
جواهر : لا براويه حق ربيعاتي
ضحكت بصوت واطي
نوره : غربلاتج تفكيرج شوه انتي ههههه
جواهر : هههه عادي انزين كل البنات يحبونه
هالحزه بغيت أزغتها أذبحها يوسف محد يحبه محد محد يحبه غيري أنا أنا وبس يوسف لي
غرت وايــــــــــــد بس اللي صحاني من غيرتي اللي بتذبحني صوت أبوي
ابويه : نواري ولد عمّج يدرس it التخصص اللي تبين تدشينه
ما عرفت شو اقول
نوره : زين يمكن يفيدني السنه اليايه يوم ادرس
ابويه : بس ياسر الحين فسنه ثانيه بعد سنتين بيخلّص
نوره : بالتوفيق انشالله

ما طالعت صوب ياسر بس حسّيت انّه قاعد يطالع صوبي مادري ليش
بس كلام ابوي وفّر علّي سؤال بغيت اسأله بس خلاص عرفت عن ياسر كل شي أما يوسف من يوم يومي أعرف كل تفاصيل حياته شغله كل شي يحبه ذوقه عطره مشيته بس كل ها تغيّر يوم كبرنا
بس شي واحد ما تغيّر شغله اللي كان يباه يوسف انسان طموح جداً

عمّي : يوسف بعد كان يبا يكمل ويدرس كمبيوتر بس يلا النصيب خلّاه ياخذ شهادة ادارة أعمال
أبويه : أحسن له يدش مجال عمّه شو يبا فالكمبيوتر عيونه بتخترب
عمّي : ههههه صدقك
أبويه : هاك اليوم في وفد ياه عندي ويوسف كان وياي لأنه شريك وياي تحرونه خوان تصدق ’’

ركزت فـ ملامح أبوي هالحزة بالفعل يوسف فيه شوي من أبوي الا وايد بس الفرق أبوي كبر شوي بس يبين عليه شباب أما يوسف لو انّه اربع وعشرين سنه الا انه يبين أكبر مادري ليش يمكن غروره يبينه جذا يوسف وايد يهتم بالمظهر دوم جذا الله يهديه من يوم نحن صغار

بعد سوالف ودعنا قوم عمّي طلعنا من البيت حسيت روحي خلاص عادي أقدر أدش هالبيت بس بعد ما بسكن فيه أحسه ثجيل ع القلب
مادري ليش ياني هالاحساس ركبنا السياره وقبضنا الخط ردينا البيت
عمور وعدول غيرو ورقدو أنا غيّرت ونزلت أسخن لي حليب ولأنه برد وعقب بقرا رواية ( آه يا قرب المسافه بين عقلي والهبال ) لأنه نفسيتي تعبانه شوي أبا ارفه عن روحي واقرا روايه تضحّك
وأنا أسخن حليب سمعت أبوي يفتح الثلاجه

أبويه : ها استانستو ..؟
نوره : وايـــــــــــــــــــد وايد
أبويه : زين ترا باجر بنروّح البر
نوره : صدق
أبويه : جيه ما تبين
نوره : لا لا أبا ما في أحلى عن التقطيع
حسيته بيقول طالعه ع أمج جان أغير السالفه
نوره : جيه قوم عمتي ما يو اليوم
أبويه : يوم اليمعه راحت بيت أهل ريلها
نوره : أهااا
أبويه : ترا باجر بييون البر ويانا
نوره : شي طيب
أبويه : يلا سيري ارقدي بنظهر الصبح
نوره : بس بقرا روايه قصيره مو طويله
أبويه : عندج الين الساعه وحده بس
نوره : أوكي
أبويه تجدم منّي ياه باس راسي ورووّح

قريت الروايه حسيت بالفعل نفسيتي تغيرت فخاطري اصير شرات مهاوي رقله هههه حظها محبوبه بين الكل على طول لسانها .. وسعيده فحياتها وايـــــــــــد أما أنا لا العكس
الله يجزاها كل خير يتيمة زايد غيّرت لي جوي بهالروايه هههههههههه
ورحت رقدت من بعد يوم متعب ومخيف بعض الشيء وحلو فنفس الوقت

ما حسيت بروحي الا وأنا أقوم على ضو الشمس فالحجره فتحت عيوني صح نسيت أمس ودرت الستاره مفتوحه
كانت الساعه تسع هالحزة الشمس يقوا ضوها شوي بس حلو ضوها يحسسني بالدفا والأمان ...
قمت رحت تسبحت ولبست جلابيه مريحه مشطت شعري ع السريع ونزلت رحت شفت أسيل قاعده ترمس فالتلفون وبعد ما خلصت
أسيل :سباح الخير
نوره : صباح النور
أسيل : تاكلين فتور نواري
نوره : باباتيه والشباب وين
أسيل : كلهم نايمين
نوره : اهااا لا بس بشرب حليب اتريا لما ينشون
أسيل : سخنت حقج هليب
نوره : مشكوره

شليت الكوب وقعدت تميت اعابل باطراف مقبض الكوب .. افكر فـ حياتي يا ترى الحين كيف بتكون يا ترى بنسى الامي وجراحي وهمومي ولا بتصير اردى واردى وبتزيد العلل فـ حياتي شو دراني يمكن عيال عمي بيغرون لي حياتي بيتهم كلّه حياه مب نحن بس أنا وبابا وعمور وعدول وعايشين على ذكرى الماضي ما في شي يديد عندنا.. ما نفكر فـ باجر عايشين على ذكرى الأمس وبس .. بس الله كريم هاي الحياه لولا البهارات ما كان لها طعم
صحاني من تفكيري صوت أسيل

أسيل : أنا كلّمت أخو مالي
نوره : زييييييين شخبارهم
أسيل : كلهم زين أخو مال أنا في زواج
نوره : صدق بتسيرين عرسه
أسيل : لا ما في روه أنا
نوره : جيه انزين ها أخوج
أسيل : أنا أولاد محتاج فلوس وأنا لازم يشتغل
نوره : انتي سيري وأنا بكلم بابا يعطيج الراتب دبل هالشهر
أسيل : لا لا ما يبي بعدين اهل ما زوز فيه سوي مسكل
نوره : كلنا يا أسيل جذا ما فيه حد ماله هموم كلنا جذا كلنا نكد وهموم

آآآآآآه هذي أسيل بعد عندها مشاكل بس عايشه حياتها.. لا وهي مشاكلها يمكن أكبر عن مشاكلي أنا آآآآه يا أسيل ماشالله عليج صبوره .. وهي مغتربه مب نحن اللي وسط أهلنا وناسنا ...

قطع علي تفكيري صوت عدول وهو فيه رقاد
عدولي : نوره سيري شوفي بابا قوماني يقول بسكم رقاد
نوره : هههههههه أحسن يلا تريق وبنسير اليوم نقطّع
عدولي : الله الله نخمّس
نوره : هههههههههه

سرت تجهزت ولبست عسب الطلعه كشخت بس مو هاك االزود معقول للبر يعني وشليت معاي ملابس اسبير لنا كلنا
عالساعه عشر ونص بابا قال لنا يلا نطلع
ركبنا السياره تحركنا والتقينا فــ مكان مع أهلنا قوم عمّي وعمتي وزوجها الشباب كل واحد بسيارته بس نحن البنات كل وحده مع أهلها بالأحرى أبوها... أنا أبوي وبس هم أمهم بعد آآآه

شفت صوبهم سيايريهم مليانه ونحن بعد بس نحن عددنا أقل
أبويه قال بنات عمّي قاعدين يقولون أركب وياهم قلت له بركب وياك مابا أسير ويا حد
عيال عمي زقرو عموري وراح وياهم دوم فديته يمشي مع اللي أكبر عنّه أبد ما يمشي مع اللي فعمره خايفه عليه وايد
عدولي ركب ويا عمّي سعود ( بو يوسف ) لأنه علاوي وياهم
أنا نزلت من السياره من ورا وفتحت الباب اللي يدام وركبت يمب بابا حسيت هاللحظه كل عيال عمي وعمتي يشوفون صوبي مادري ليش استغربت يمكن يشوفون علاقتي بابوي بس هم ما يعرفون عن علاقتنا شي أنا وبابا بس أحس العالم يحسدوني على بابا

تحركنا وكان وناسه أنا وبابا نسولف سوالفي مع بابا عطتني خبره بالحياه أحس روحي واعيه ومستحيل يوم من الأيام أسوي شي طيش وما شابه وطول عمري بتم الكبيره اللي لا يمكن تغلط الحمدلله أبوي رباني أحسن تربيه
وصلنا لمكان كلّه أشجار غاف او سدر والله ما اعرف ورمل صحرا وكله عراقيب بصراحه المنظر وايد حلو فخاطريه العب فالرمل لمّا اقول بس
آه آه آه تذكرت طفولتي وكيف ماما وبابا كانو يعاتبوني لمّا ألعب بالرمل يا حلوها من أيام يا ليت لو يرد يوم من هالايام بس يومواحد ... جان كلنا بنصحح أغلاطنا ....
وعيت من خيالي على صوت جوجو وهي تدق الجامه

جواهر : يالمغروره انزلي حشا حتى اليوم تستحين ما صار مستحا ها
نوره : ههههههه أوكي وخري عن الباب عسب افتحه
جواهر وخرت ورفست الباب بريولها
جواهر مسكت ريولها وبألم : آآآآآآآآآآآآآآآي آآآآي
نوره : ههههه تستاهلين ها يزا من يلمس شي من ممتلكاتنا
جواهر : حشا خلاص بيتكم ما بطبه هههه
نزلت وشفت عمتي حفصه ( أم حمد ) ومرة عمي مزنه ( أم يوسف ) واقفات يقولون حق الخدامات كيف يفرشون الحصران ويرتبون الأغراض ولا حظت الشباب سوو حاجز من بينا نحن والرياييل حطو السياير فالنص ...
تجدمت عن عمتي ومرة عمي وسلمّت عليهن

عمتي أم حمد : وينج صار لي أسبوع ادق ما تردون
نوره : السموحه عمو امتحانات ما كنت اسمع صوت تلفون البيت
عمتي أم حمد : قلت حق ابوج يشتري لج موبايل خاص فيج ما رضا
نوره : هههه يكفيني موبايل البيت يوم اطلع اشلّه وياي
شفت ابوي يتقدم من صوبنا ومبتسم
أبويه : اسمع حد قاعد يخرب بنتي
عمتي أم حمد : هههههه لا بس اشتر لها موبايل حرام
أبويه : بشتري لها بس مو وقته دراسه عندها اخاف تهمل دراستها
تجدمت عن ابوي وقفت يمبه كنت مبتسمه بس ما حسيت الا بايد ابوي تضمني له
أبويه : عاد اليوم خبصي وسوي اللي تبين مع بنات عمج وعمتج
نوره : هههه اللي ابا اللي ابا .. مره وحده يعني أي شي
ابويه : أي شي أي شي
نوره : هههه أوكي خلاص بسرق سيارتك وبنخمس بها
ابويه : بتجلبينها لي هههه
عمتي أم حمد : حراميه شريفه نورو تعترف ههههه
نوره : ههههه على عموتي
عمتي أم حمد : طول لسانها بنت خليفه هههه
ابويه : صدقها انزين ههه
عمتي أم حمد : انت ليكون تخبرهم عن سوالفي وانا صغيره
نوره : ههههه كل شي كل شي
عمتي أم حمد : ههه أنا براويه ابوج
ابويه ابتسم : حفصه مزنه ديرو بالكم عليها
بغيت اصيح لهالدرجه ابوي يخاف عليه لهالدرجه انا غاليه
عمتي ومرة عمي : انشالله نوره فـ عيوننا
رووح ابوي صوب الرياييل شفت بنات عمتي يايات ركيض صوبنا
ميثا : نواري هون لأا ما بسدأ أنا
نوره : هههه جلبت الحرمه شكلها
ميثا : فديتج انا
سلّمت على الجوهرة وميثا وعليا
الجوهره وجواهر فعمري وميثا بعد أما عليا عمرها 21 سنه
عليا : الحين صدق اللي سمعته
نوره : اممم شوه
عليا : قالو امسات رحتي بيت عمي
نوره حركت راسي بمعنى هيه
عليا : يلا الحمدلله
جواهر : الحين نوروه بتيي بيتنا بعد مو بس بيتكم سمعتو
ميثا : أووووف جيه تغيرتي قبل كنتي تيين بيتنا وبس
جواهر : حرّه فيج حرّه
ميثا : لك شو عملتي يا نور منيح هيك عاجبك تخلي الغرب يدحكو علينا
نوره : ههههههه ميثو ليكون ماخذه سوري ونحن ما ندري
ميثا : أوكسجيييييييييين اوكسجين الحقو علي
نوره : بلاج
ميثا : ميلسين يمبي فالمدرسه وحده سوريه نسيت الاماراتي بسبتها
نوره : ههههههه
عليا : أنا بسير بساعد قوم امايه
راحت عليا
جواهر : هاي من الحين جذا ميته على خالد عاد يوم يعرسون الله يعين
الجوهره ما يعيبها كلامنا وقامت على طول راحت صوب عموتي ومرة عمي
ميثا : اليوم بدنا نفحط هداك التفحيط اللي بيدور الراس يا صبايا
نوره : هههه ما ينفع لج السوري
ميثا : جبو علي ماي جبو علي ماي
نوره : بلاها هاي كل شوي تستغيث ههههه
جواهر بصوت عالي : يسور يسور تعال وييب وياك ماي
أهاا فهمت السالفه ههههههه هذا ياسر خطف
ياسر بغرور : اجلبي ويهج
ميثا : يعأد يا ناس يجنن شو هاد
نوره : هههه اسكتي عن يسمعج
ميثا : هههه ما علينا شو امتحانات الشارجه هالسنه
نوره : حووووه راقده انتي ثانويه عامه يعني الامتحانات موحده فـ كل الدوله
ميثا : أي أي لك نسيت سامحيني خيتي
جواهر : جب لاه لوعتي جبودنا
نوره : ههههه موجنه نحن شوي اليوم
جواهر : تريي عيال خالوتي بييون اليوم وعيال عم ميثوه
نوره : أهاا شي طيب
ميثا : منوه يايه وياهم
جواهر : أكيييييييييد تبينها تعرف يسوف موجود ماتيي
لأا لأأأ منى تحب يوسف بس يوسف مالي يوسف ما يحبها يوسف لي أنا وبس
ميثا : ههههههه هي هاي منو تصنيفات
نوره حبيت اغير الموضوع قبل لا اروح اذبح لي حد
نوره : شيخه بنت عم منى بتيي
جواهر : لأ ما أظن
ميثا : ها ها النواقص وصلو
جواهر : يوم منى بتيي اقول لج اول ما تشوفه مو بعيده تنسدح اهني عالرمل وتقول احبه
غرت وايد ليش جذا ليش والكل يعرف عن حبهم أكيد ما بيفكر فيني

نوره : لهالدرجه يحبون بعض ..؟
جواهر : أكثر من ما تتصورين وايـــــــــــــــد
دارت بي الدنيا تمنيت الأرض تنشق وتبلعني ليش يا يوسف كل هالسنين وأنا أفكر فيك انت الانسان الوحيد اللي معطني امل بهالحياه .... انت اللي حطيت لي امل أني بعيش حياتي..... محد غيرك سكن قلبي يوسف لا تخونني
نوره : شي طيب
قمنا وأنا فيني حرّه ليش يوسف يسوي جذا ليش حرام عليه انا اللي غلطانه انا اللي ابتعدت عنهم انا اللي فضلت الوحده وقت التجمع الاسري أنا كلّه مني ومن غبائي
بس والله غصباً عنّي ... يعني أشوف العذاب بعيوني واروح استانس
رحنا صوب اللي واصلين سلمنا عليهم شفت منى تسوي حركات للبنات فهمت انها تسأل عن يوسف ليش جذي انزين
بغيت اعفد عليها واذبحها صح انّي مو جريئه هاك الزود بس لمّا ابا احافظ على شي أنا اباه
اسوي المستحيل لجل اوصل له
قعدنا تمنيت شيخه تكون موجوده تفهمني وايد شيخه ... كنت بقول للجوهره بس الجوهره مو هي الجوهره الاوليه وايد تغيرت ما قامت تسمعني ..
حتى انتي يالجوهرة صرتي مثلهم تركتيني لما تعبت نفسيا تركتيني وأنا محتاجتنج
قعدنا نسولف وأنا مقهوره بداخلي فيه واحد قرب منّا بس أنا كنت صادّه ما اطالع صوبه
سمعت جواهر تقول لميثا : يوديها عن تسير وتقول له متى نعرّس

بغيت أنش وأقول ما بيعرس غيري ما بيعرس وحده ثانيه يوسف لـ نوره ونوره لـ يوسف
بغيت اصد وراي وابتسم لـ يوسف بس أنا فـ حياتي ما كنت جريئه غير انّه ما صار لنا الا يومين وبس نشوف بعض
أكيد يوسف بيقول بنت عمي مو أوكي بس أنا أباااه والله أباااااااه بعيوبه وبكل ما فيه
سمعت صوت واحد يقول : ميثا وين أمي ...؟
استغربت منو ها عاد
حاولت أخذ أي اجابه على سؤالي ما عرفت
ميثا : هناكي صوب سيارتكم
استغربت ليش ما سأل خواته اممم وايد احترت يمكن يبا يقهر منى يوم يسأل ميثا
اول ما ابتعد
منى : بموت خلاص بموت ماي ايس أي شي تبون جبو علي عادي
البنات تمّو يضحكون انقهرت بصراحه ضحكت مجامله
نوره : بودركم أنا شوي
رحت صوب سيارتنا قعدت تميت اعابل فالفون ما ادري شو تميت أخربط وما ادري لمنو رسلت مسجات مو بعيده رسلت للبنات اللي ويانا بعد
كل هذا من القهر اللي فيني ومن التفكير
سمعت صوت خطوات قريبه من السياره خفت وايد منو يا ربيه منو
سمعت صوت واحد يقول
..........: لا طالعين البر ويا الأهل
وقطع كلامه جنه يسأل ابويه
.........: وين الولاعه ما سمعت ...؟
أبويه بصوت عالي : أعوذ بالله عشرين الف مره اقول لك فالطبلون
........: اوكي اوكي خلاص
فتح باب السياره المكان اللي انا قاعده فيه صوب اليمين هب مكان السايق
طالعني مستغرب رد ورا وضحك شوي وطالعني
استحيت ونزلت راسي ما ادري شسوي فشله
........: اشحالج شخبارج ..؟
نوره : تمام
توني بنزل

توقعاتكم ,, شو بيصير يا ترا ..



آخر من قام بالتعديل روح زايــــد; بتاريخ 08-07-2011 الساعة 02:00 PM.
الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 5
قديم(ـة) 24-01-2010, 01:33 PM
مليت أحبك مليت أحبك غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: بسمه من شفاتك تموتني وتحييني .. روايه اماراتيه روعه قليله بحقها


نبي ردوووود ..

...

^_^


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 6
قديم(ـة) 24-01-2010, 09:49 PM
صورة الزعيـ A.8K ـمه الرمزية
الزعيـ A.8K ـمه الزعيـ A.8K ـمه غير متصل
δЯέαмş
مستشــ¸.·* غرام *·.¸ـــاري
 
الافتراضي رد: بسمه من شفاتك تموتني وتحييني


,’




بسم الله


يعطيك العـــافية
موفقة بـ نقلك إن شـــاء الله


القوانين ، تحديث جديد ؛



,’



الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 7
قديم(ـة) 25-01-2010, 10:45 AM
مليت أحبك مليت أحبك غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: بسمه من شفاتك تموتني وتحييني


تسلمين ع المرور .. غاليتي ..


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 8
قديم(ـة) 25-01-2010, 10:46 AM
مليت أحبك مليت أحبك غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: بسمه من شفاتك تموتني وتحييني


الحلقه الثالثه ..



..........: نورو واخيراً رضيتي تتطلعين
طالعته وهزيت راسي بمعني هي
...........: شي طيب عاد سيري اقعدي ويا البنات شو فايده الطلعه دامج روحج
نوره : هي ييت ادور على شي
.........: صح صح وين ولاعتكم ابوج طفرني عشرين الف مرة طرشني اشلها وما حصلتها
فتحت الطبلون وطلعت الولاعه وعطيتها اياه
ولّع الولاعه ويابها قريب عنّي
خفت وايد وايد بغيت اصيح أنا أخاف من النار وايد ما احب النار
نوره : فهد لاااااااااه
فهد : بعدج خوّافه هههههه انزين خلاص يلا شكراً ع الخدمه
نوره : العفو
راح فهد

فهد بعده على طبعه الحبوب الاجتماعي عكس حمد اللي مرابع يوسف حمد اصغر من يوسف بسنه أما فهد تؤام عليا
رحت صوب البنات وشفتهن يسولفون شفت منى بغيت أحسدها على يوسف الصراحه
أنا اللي كنت اقول باجر البنات بيحسدوني على يوسف طلع العكس أنا اللي بحسد
وأنا اللي اقول باجر حياتي تتغير مع يوسف .. أي تتغير واي خرابيط شكلي وايد حلمت

طالعت صوب عليا شفتها حظها عليا الصراحه عيال عمتي حياتهم حلوه حمد غامض يشتغل مع يوسف شركاء وظابط بعد
أما عليا بتخلص دراسه هالسنه وبتعرس وفهد بعد هاي آخر سنه أما ميثا فعمرنا
بس عيال عمتي نادر ما يجتمعون ويانا مرتين فالشهر .... أكثر شي يروحون عند أهل أبوهم
و هالشي واجب عليهم
هاي حياة عيال عمتي باختصار

أما عيال عمي يوسف غامض جدا جدا جدا انسان طموح
وياسر بعده سنه ثانيه والجوهره وجواهر فعمري وطبعهم عكس بعض
وعلاوي عمره ثمن سنوات فعمر عدول أخوي

خوالي ما اعرف عنهم الكثير لأنه سالفتهم سالفه يالله الله يفرجها وترد حياتنا بسيطه مثل قبل ما نبا بيزات ولا فلل ولا سياير المهم نكون عايله متكامله محد يفرقها

طالعت صوب البنات مره ثانيه ووعاني من تفكيري صوت ميثا
ميثا : جواهروووه بنت خالج منوه تموت ع يوسف اعوذ بالله مادري شو جايف فيها
جواهر : ادري انها تموت على يسوف مادري شو جايفه فيه

والله لو أنا مكانج يا منى وواحد يرمس على يوسف لقص لسانه قص واذبحه وادفنه فقبره روحي .. بس منى غير بارده بارده وايد

منى : انته بحري وانا اليم يقولون اللي يقولون انا فحبك متيم خل الحساد يموتون
انقهرت وايد بارده منى
منى : وبعدين هاك اليوم عموتي اللي هي أم ريل المستقبل قالت العرس جريب
يوسف لا لا تعرس يوسف دخيلك
جواهر : زين ونحن آخر من يعلم يلا اول ما نرد نروح الاتليه وبنفصّل
ميثا : ريلي ع ريلج
جواهر : الحساب عليج

يا برودة دمكم أنا اللي بموت من اللي قاعده اسمعه وانتو عادي عندكم جذا بفصل وبرقص وبلبس
ما اقول غير آه آه محد فـ هالدنيا يفهمني
ضاع الأمل ضـــــــــــــــــــــــــاع
وانطفت كل الشموع بدربي انطفت
أصلاً هي ما يوم ضوت عشان تنطفي يارب ساعدني يارب

ميثا : بنات نشو نروح نساعد الامهات عسب ننجب الغدا
أول جمله سنعه تنطقها ميثوه فالرحله هاي ولا هي ما يطلع منها كلام مفيد ابد
قمنا رحنا نساعد وعقب ما غلفنا ألاكل وحطيناه عدل الشباب منهم يو يشلونه نحن قعدنا فـ صوب
عمتي زقرتني استحيت منها وايد
عمتي أم حمد : نواري نوراي
نوره : هلأ عموه
عمتي أم حمد : تعالي فديتج شوي
ميثا : سيري سيري يمكن فيه واحد ياي بفرسه وبيشلّج
نوره : يا سخفج وبرودة دمّج

ميثا استغربت أنا فالعاده أخذ هالسوالف كشي عادي أول مرة أكبر الموضوع جذا أنا أبد ما أحر بسرعه أعصابي هاديه
تجدمت عن عمتي

نوره : نعم عموووه
عمتي : حمد وفهد سلمو على نواري
حمد : هلأ بنت خالي اشحالج
نوره : بخير
حمد : زين ييتي بتستانسين ويانا
هزيت راسي ما عرفت شو ارد
فهد : نواري لك انتي هون ونحنا ما بنعرف
شو هالفضيحه فهود فضحني غربلاته
فهد : الوالده تراني سلمت عليها قبل شوي بس عادي نسلم مره ثانيه
عمتي أم حمد : ما ادري متى ميثوه وفهود يعقلون
فهد وهو رايح : يوم بتزوجوني أقول لج
عمتي أم حمد : ههههههه الله يخسه على سوالفه
ياسر ياي : سمعنا فيه عرس
عمتي أم حمد : هي عرس ولد عمتك فهد والعروس وحده تبا تنتحر
بغيت أضحك وأنقع من الضحك
ياي حلوه طلعتنا تفتح النفس أحلى عن قعدة البيت
بغيت أدق سلف وارد ريوس لأني شفت يوسف ياي صوبنا

مابا اتعلق فيه زياده مابا يوسف بيجتلني جذا كل ماله قاعد يعذبني أكثر وأكثر ليش جذا يوسف ليش
حرام عليك يوسف أنا شو سويت لك اللي اذكره انّي ما شفتك غير من ايام صار لي سنوات مب سامعه عن أخبارك بعد حرام عليك حرام
بس صوت ياسر وقفني

ياسر : اشحالج اليوم نواري
نوره : تمام الحمدلله
ياسر : ها لابي عيبج
استغربت تميت أطالع صوبه شو السالفه جيه يسألني أنا أصلاً متى شفت لابه
عشان يسألني عنّه تميت مستغربه شو السالفه يا ربي
يوسف ياه صوبنا

شو السالفه شكلهم شفتات ناويين يذبحوني عيال العم والعمه متفقين علي

يوسف : اشحالج عمتيه شو مسويه ...؟
صوته ييب لي الرعب والرعشه شخصيته قويه وايــــــد
عمتي أم حمد : بخير ربي يعافيك ولدي اشحالك انته ..؟
يوسف : بخير دامج بخير
عمتي أم حمد : ولدي بغيتك تسير صوب الجمعيه اللي قريبه من هالمنطقه شي أغراض ناقصه

طول هالطلعه كل شي يطلبونه من يوسف
حرام عليهم انهد حيله من كثر ما يلبي لهم طلباتهم جنّه مافي أحد غيره اهني
بس أكيد لأنه عنده خبره بهالسوالف ما شالله عليه يعرف عن كل شي

يوسف : انشالله عمتي تامرين أمر
يوسف توّه بيروح وهو لاف صد صوبي
الحمدلله هالحزة ما كنت قاعده أطالعه ولا كنت بتفشل عدل

يوسف : اشحالج نوره ..؟
نوره : تمام
يوسف : مديم حالج
يوسف : عمتي عقب شوي بتصل بج لمّا أوصل الجمعيه
عمتي أم حمد : الله وياك
رووح يوسف

أنا غبيه ليش ما قلت له ومن صوبك أو اشحالك انته ..؟ والله انّي غبيه ضيعت فرصه علي
طالعت صوب منى وأنا مقهوره حاولت ما ابين ملامحي للي يمبي
شفت منى ولا همها وتسولف مع البنات يا حظج يا منى

أكيد ما يهمج دامج تدرين انّه يوسف يحبج وانتي تحبينه يعني ما في قوه فالكون تقدر تفرقككم عن بعض ... غير هادم اللذات وسارق أحلى اللحظات
الموت حق علينا ولله فراق الحبيب وهو حي ويحب غيري أهون من انّي أحظر عزاه ولله
الله يوفقك يا يوسف بس انت لي بسوي المستحيل عشان أحصلك بسني عايشه بـ جحيم
تبا بحبك تعيشني بجحيم أكبر
والله ما استحمل مشكله وحده زياده على مشاكلي بتهدم حياتي كلها كلها
ما عاد فيني صبر نفد صبري خلاااااص آهـــ من قساوة الزمن
حتى فـ حبي ما توفقت
كل شي انسرق مني كل شي
ما بقا لي شي كل شي فـ حياتي صار طعمه مالح مافي شي حلو
سعادتي انسرقت منّي
العطف والحنان اللي اباه ومحتايتنه انسرق منّي بلحظه
واليوم آه شو أقول حبّي حبّي بعد انسرق عنّي

حرام عليهم ليش جذا ليش ,,,,,,ليش يا زمن تقسى علي ما في حد غيري فـ هالدنيا تذوقه مرارتك
والله انّي ذقت مرارتك لما حفظت طعمها بسني تعبت ... لو بذوقها بعد بتسمم من كثرها بحياتي
خلاص ما عاد باقي فيني صبر لو الزمن بيزيد جرعه وحده من مرارته بحياتي بنتهي بموت مثل المريض اللي يبون يخدرونه وبالغلط يزيدون الجرعه يموت
أنا حياتي وقصتي مع الزمن أشبه بالمريض وجرعة المخدر ...

عقب دقايق معدوده نجبنا الغدا تغدينا عقب الغدا البنات قالو بنتمشا
قمت وياهم تمينا نتمشى
جسدي معاهم بس بالي مكان ثاني وأقول ليتني ما ييت هالطلعه وعشت بأحلامي الورديه
بس زين ييت عشان أقوم من أحلامي بسني اش كثر أحلم وأحلم يكفي لازم أعيش حياتي الواقعيه وأانسى أحلامي
أنا لازم أعيش حياتي الواقعيه وأجازف عشان حبّي بس خلاص دام حددو الزواج ما باليد حيله
لازم أدور لي على أحد غير يوسف يساعدني أتعدى أزمتي هذي وأتخلص من همومي
منو هالشخص ياربيه
كنت بقول الجوهره بس الجوهره روحها يبالها حد يساعدها
بس أنا مستحيل اتخلى عن يوسف بهالسهوله
يوسف حلم حياتي من طفولتي يوسف الأمل اللي كنت عايشه عليه قبل نومي وبعده
صحاني من أحلامي صوت ميثوه
ميثا : نواري حوووووووه
نوره : هلأ
ميثا : وينج من ساعه أزقرج
نوره : عن المبالغه الزايده ميثوه
ميثا بخيث : هاااه منو العرب اللي قاعده تفكرين فيهم خبرينا
نوره : استريحي عيم هب عرب عايبنج جذا !!
جواهر : ههههه حلوه هاي .. المهم اش رايكم نلعب لعبة الصراحه
لقيتها فرصه لي وأحلى فرصه بحياتي

نوره : موافقه ,,
جواهر : وانتو بنات ..؟
ميثا : كلهم موافقين هب لازم تسألينهم يكفي بوسهم موافقه ما عليج منهم
استانست قلت أكيد ميثوه تقصدني
جواهر : وامنو بوسهم انشالله ..؟
مثيا : أوفكووورس الآنسه ميثاني
جواهر : وااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااع
ميثا : جيه هب عايبنج ترا لو هب عايبنج عادي اجلبي ويهج هب لازم تلعبين ويانا تراج
جواهر : آخر زمن بوسنا ميثاني هاللي ناقص
عليا : عز الله الدنيا اختربت
ميثا بشفقه : الحين لو خالد بوسكم جان ما عبرتيني بعد
عليا : أوفكورس انتي اصلا ما تيين ظفر خلّود تراج
ميثا : مالت عليج وعلى خالد أوف
منى : بلا هذركم الزايد هاه يلا نلعب ..

بغيت اقول لها بنات عم وعمة يسولفون انتي اش لج رازه ويهج اجلبي ويهج بس تداركت روحي
الجوهره بهدوووووء انسحبت بدون ما تنطق أي كلمه استغربت من موقفها نستني غضبي بعد

نوره : بنات أي ويل بي باك
جواهر : صادق عمّي يوم قال نورو ترمس أجنبي وايد
نوره : اش لج انتي هههه باباتيه عايبنه جذا
جواهر : جيه تبين تروحين
كنت قاعده اطالع الجوهره فضّلت السكوت ما رديت على جواهر
نوره : برد لكم بعد ثواني عن تلعبون بدوني هاااه بزعل تراني .. أوكي
جواهر طالعتني : ماشي فايده ترا كلنا رمسناها والله كذا مره هاي مو أول مره دوم جذا
نوره : نحاول بعد شو بنخسر يعني
جواهر : انزين برايج أنا قلت لج ..



آخر من قام بالتعديل روح زايــــد; بتاريخ 08-07-2011 الساعة 02:02 PM.
الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 9
قديم(ـة) 25-01-2010, 10:48 AM
مليت أحبك مليت أحبك غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: بسمه من شفاتك تموتني وتحييني


نوره : يمكن محاولتي تنفع لا تنسين انّي ربيعتها روح بالروح قبل السالفه اللي صارت
جواهر : هيه اللي يشوفكن أول ما يقول هذي نوره وهذي الجوهره ثنتينكن تحولتن وتغيرتن واييييد عن أول
نوره : مو وقت النقاش الحين بروح بشوفها ولي باااااااااااك
جواهر : محد مخربنج غير هالانجليزي مالج
نوره : هههههههه حاولي ترا ما بتقدرين تغيرين فيني بابا عايبنه طبعي
ميثا : حوووووووه خلصونا بسرعه ترا ورانا لعبه
عليا : هههههه اللي يسمع يقول وراها عيال هب لعبة مراهقات هههه
نوره : هههه يلا برد لكن بسرعه عن تلعبون وتخونون فيني
جواهر : ييبي وياج غرشه ما شي عندنا اهني غرش ماي
نوره : أوكي ..

ابتعدت عن البنات حسيتهن بيرمسون عني
ما ادري ليش حسيت بيقولون نوره وايد تغيرت آآآه شكلهم بعدهم مايدرون
مايدرون اللي فالقلب يضل فالقلب ولا يمكن يطلع ما يدرون همومي اليوم زادت ما قلّت مثل ما
يقولون

تقدمت من الحريم وشفت الجوهره فـ صوب قاعده روحها
ابتسمت للي قاعدين
حسيتهم مستغربين منّي أنا أو من وجودي ما أدري ليش ..؟ بس لازم كل هالسنوات بعيده عنهم لازم يستغربون
لهم الحق والله ما اعراضهم على استغرابهم لو انا منهم جان سويت مثلهم
بس حسيت وجودي أسعد الكل ,,, الكل كان مستانس من تواجدي وياهم
رديت لهم الابتسامه

حرمة عمي أم يوسف : نواري البنات ما يشربون جاي حمر ..؟
نوره : اممم ما أظن عموه ويانا بارد اهناكي
حرمة عمي أم يوسف : الله يا هالبارد اللي صار ما يفارق الثلاجات حتى فكل زاويه فالبيت

ابتسمت على سوالف الكبار لو يبدون عن سالفه يودون خط عاد
تمنيت هاللحظة لو أمي قاعده ومجتمعه مع عمتي وحرمة عمي جان حياتي غير ما بكون فـ هالحاله وتفكيري ما بيكون مشتت
رحت صوب الجوهرة
نوره : جوجوتي تعالي نلعب حراااااااام تعالي عشان خاطري
الجوهره بهدو : مالي خاطر والله
نوره : جوجوتي حرام تعالي دخيلج
لو انّي ما كنت بستفيد من هاللعبه كنت بقعد مع الجوهره بس أنا بستفيد منها وايد وايد
الجوهره : بعدج تتذكرين دلعي
نوره : أكيييييييد في وحده تنسى دلع تؤام روحها
الجوهره ابتسمت بهدوء : نونه
فرحت وايييييييييييييييييييييد محد يزقرني نونه نادر ما يقولون لي نونه الجوهره الوحيده اللي كانت تقول لي نونوتي استانست عن خاطر
نوره : أوكي جوجوتي تعالي نروح نلعب
الجوهره : مابا العب ما احب هاللعبه أكرهها والله
نوره : اوكي لا تلعبين بس ايلسي شوفيننا
الجوهره من بعد صمت دام لحظات حسيتها سنوات لأني قلت يمكن بتقول شي عن صمتها
عن حياتي يمكن عندها الاجابه

الجوهره : أوكي
زخيت ايد الجوهره رحت خذيت غلفة ماي شربت ربعها وخلّيت الجوهره تشرب منها
حركتنا ونحن صغار لازم نشرب من نفس الدبه نقول جذا يقوا حبنا أنا والجوهره لبعض
ضحكت والجوهره ابتسمت وبس

مرينا صديت وراي ما ادري ليش
شفت نظرات مرة عمّي صوبي حسيتها مستانسه ما ادري ليش ..؟ بس أكيد للجوهره
وحركت نظري شفت عمي وابوي جنهم يسولفون عنّي
وكانو عيال عمي بنفس الجهه بس اابعد شوي حسيتهم يطالعوننا مستانسين او يطالعوني أنا بالاحرى أكيد بيقولون الجوهره بترد لطبيعتها من بعدي

بس الله الاعلم الجوهره مو حزينه عشاني أحس في سبب ثاني ما اعرفه بس يمكن عشاني الله العالم
بس انا منو بيردني نوره .. منو بيرد نوره هذيك الحيويه الحبوبه الدفشه نفس الوقت ..؟
وصلنا صوب البنات قعدنا عالرمل

ميثا : حشا ما صارت روحه أعوذ بالله كل ها تأخير
نوره : احمدي ربّج يبت لج الدبه أصلا انتي ويا هالراس
ميثا : هههه يلا يلا نبدا

بدينا نحرك الدبه ونسأل بعض كل وحده تحاول تطلع اشيا مخبايه فـ حياة ربيعتها
بس انا مرادي ما تحقق للأأسف ما رمت اسأل السؤال اللي أنا أباااه ما قدرت

عليا : أنا تعبت بنش ما اروم اتم أكثر
قامت عليا شفتها فرصه مكان عليا يساعد وايد وحلو بعد
رحت مكانها بسرعه وقعدت
جواهر : غش أمييييه يلا نشي ردي مكانج
توهقت شو اقول انا الحين
نوره : الشمس حرقتني هناك على ويهي
جواهر : أي شمس ما شي ضو بعد
نوره : ما تشوفين الضو الفاتح على عيوني عيوني تعورني
وجيه لما أقنعت جواهر
بدينا نلف الدبه نلف ونلف ونسأل لدرجة حسيت الاسئله خلصت ومرادي ما تحقق بعده
فجأأأة وقفت الدبه المكان اللي أنا أباه يااااي الحمدلله يـــــــــارب الحمدلله

نوره : اممم يا ربيييييييه شو أسأل
جواهر : خلصينا بسرعه
نوره : امممم منى انتي كيف حبيتي يوسف أو بالأحرى شو سالفتكم ..؟
منى : شكلها السالفه وايد هامتنج
نوره : اممم نوعاً ما ... تقدرين تقولين فضول عيبتني قصتكم
منى : الله يسلمج فيه مره كنت رايحه بيت قوم ميثاني ويا جواهر وعيال عمهم كانو هناك
وكانو مسويين عزيمه وجان بالغلط أطلع يدام يوسف ومن جذا بدت قصتنا
نوره : آهاا شي طيب

يعني شافها وشافته هاك اليوم يا ربييييييه بس يوسف ما يحب العزايم ليش راح ليش ..؟
يمكن مكتوب هاليوم يحبون بعض منى ويوسف هي ليش لأ
ولعبنا بعد بس للأسف ما يتني فرصه ثانيه عشان أسأل منى وتعبنا
ع الساعه اربع ونص نشينا رحنا صلينا العصر هاليوم وايد أخرّنا صلاتنا
لدرجه عمّوه حفصة يت صوبنا تباغم نشو صلو ونشو صلو ههههه
طول الوقت كنت أحس روحي أحسد منى زياده وزياده ليش خذت يوسف منّي حرام عليها
بس يوسف يمكن ما يحبها أكيد يوسف ما يحبها يحبني أنا

كيف يحبني ..؟
وهو لا داري عن هوا داري واراضيي وأنا اللي صار لي سنوات قاطعه وما اسأل عن حد
عقب جذا ع الساعه خمس الا ربع البنات قالو لازم نقطع نبا نخمّس وجذا
جان باباتيه و يوسف كل واحد أدرى عن الثاني فسواقة البر أنا ركبت ويا بابا وبصراحه كان ولا اروع
ما اخاف يوم اركب ويا باباتيه لو وين نكون أحس معاه بأمان وعقب ما نزلنا مدوخات هههه

قال عمّي لازم باباتيه و يوسف يسوون حركات بالسياير
بس هالحزة الظاهر قوم منى روحو أحسن
هالحزة شفت مانع يركب السياره والشباب سلمّو عليه ماشالله عليه كامل والكامل الله
بصراحه بغيته يتم بس للأسف ابا منى تروح ماباها تتم
وراحو أهل ميثاني اللي هم عيال عمهم عددنا قل ما بقا غيرنا نحن و عيال عمّي وعمتي
الشمس خفّت... الجو روعه.... في ضو شمس بس خاااااااااااافت وايد وحلو الساعه 5 ونص تقريبا
أول شي يوسف ركب السياره ماشالله عليه تم يلعب بها لعب جنه بلاي استيشن خفت عليه وايد
عقب باباتيه قال بيتحدا يوسف يوسف نزل وبابا ركب السياره قالو لازم تكون نفس السياره
وباباتيه تم يلعب بها لعب وأنا خايفه الصراحه خفت عليه أكثر عن يوسف
وماشالله عليه مو بس جنه يلعب بها يلعب فـ ابوها وابو اللي يابها لدرجه يوم السياره صعدّها على عرقوب عود قلبي بغا يطيح
مو بس بيطيح الا طاااااااااااح من مكانه خلاص
وعقب بابا ياه صوبنا بالسياره ونزل

باباتيه : ها شو رايكم ..؟
يوسف راح صوب بابا وتخاشمو
يوسف : يا حييك والله
عمّي : انت الوحيد اللي تقدر على يوسف
باباتيه : أكيد عمّه أنا تربيتي يسوف صح

وغمز ليوسف ويوسف ضحك وياه حسيت علاقة يوسف فــ بابا وايد قويه وايد
والظاهر دوم السباقات تكون بين باباتيه ويوسف... سيارات،، كره... كل شي ...بس متفقين دوم
الله يديم المحبه بين الجميع صحاني من تفكيري وتحليلي لشخصيات كل من حولي صوت ..

............: لا عاد أنا أبا راي نواري فـ سواقتي
جواهر : أأأأأأأأأأ ......قبل كلّه تاخذون رايي الحين يوم يت نوراي تاخذون رايها نسيتوني
نوره : هههه باباتي أنا
باباتيه : ها شو رايج
نوره : طرطريشن والله ... أثرك خطير وأنا ما أدري
عمّي : ترا ابوج يسو اخس عن جذا
نوره : أووووه هو جذا بس أنا قلبي طاح لو أكثر الله يستر
عمي : ههههه بنات ترانا بنتعشا اهني
ميثا جنها مب جايفه خير : صدق
عمي يقلدها : هي صدق
نوره : ههههه وناسه طلعتكم والله
عمتي أم حمد : دوم نقول حق ابوج ييب نوره وييبها يقول ما تبا
نوره : ههههه ها قبل الحين خلاص كل يوم بيي

شفت صوب يلسة الرياييل الشباب مشغولين بسوالفهم
رحنا أنا جواهر وميثاني نصلي المغرب لأنه أذّن عليا والجوهره راحو رواحهن ما بقى من الحريم غير عموه ومرت عمي

صلينا وعقب سرنا صوب البارد وهالسوالف خذينا لنا اأشيا ورحنا قعدنا على عرقوب صغير شوي
شفت صوب الجوهره قاعده هاديه ويا عموتي وحرمة عمي أما عليا راحت السياره ترمّس خالد أكيد
ونحن نرمس شفت صوب الأهل مرّه ثانيه ما ادري ليش

شفت يوسف وياسر وحمد وفهد وعموري فديته قاعدين ويا عموتي وحرمة عمي
أما عمي و ابوي و ريل عمتي قاعدين يسولفون و عدول وعلاوي قاعدين يمبهم فديته عدول يحب علاوي وايد ويحتك مع الناس بسرعه
كان فخاطري أعرف عن شو يرمسون الأولاد ويا عموتي وحرمة عمي فيني فضول
أكيد يوسف قاعد يحدد يوم ملجته خطوبته شي جذا ... غرت وايد
يلا بسأل عموري يوم نرد البيت .. شو اللي بيصبرني الين نرد البيت
قطع علي تفكيري صوت ميثاني وهي تقول

ميثا : نوّار نوّار شفتي منى
سدّت نفسي بـ هالطاري شو ياب طاريها بعد هاي الثانيه
نوره : بلاها منى بعد ..
ميثا : بلاج ..؟
نوره : ما شي فيني رقاد
ميثا : لا بس شفتي عيال عمّي هالحلوين ..؟
نوره : كان فيه وايد حلوين .. تقصدين منو بالضبط ..؟
جواهر : ابييييييييه مغازلجيه نورو
نوره : ههههههه أتمصخر تراها هاي بنت عمتج ذالتنا كل الشباب عندها حلوين ماشي واحد خسف هههههه
ميثا : لا لا .. اللي كان لابس اسود وابيض
نوره : هيه جفته يوم يركبون سيايرهم
ميثا : تعرفين منو هاااه انزين ..؟
نوره : لا ما اعرفه ما حصل لي الشرف بعدني
ميثا : هذا يوسف
انصدمت : هاه يوسف ... منو يوسف ..؟
ميثا : يالذكيه .. ها يوسف ولد عمي اللي جاف منى يوم العزيمه وصارت السالفه
نوره : صدق ها اللي تحبه منى ويحبها
ميثا : هي في يوسف غيره .. يوسفنا هب خاطب
نوره : لا لا .. صح
جواهر : بلاها البنيه ..؟
ميثا رفعت كتوفها بمعنى اش دراني
نوره : هههه هي أنا عبالي هي تحبه وبس .. لكن طلعت خطيبته
ميثا : هي ولا شقايل تعلن قصة قيس وليلى يدامنا
نوره : هههه صدقج

هالحزة ردت لي الروح حسيت المياه رجعت لمجاريها ارتحت نفسياً جسدياً ..كل شي وكل ظلع فيني ارتاح كأنه هم وانزاح من علي
خلاص بعيش حياتي مستانسه خلاص يوسف لي أنا وأخيراً السعاده فتحت لي أبوابها وأخيراً بنسى همومي ومشاكلي وبعيش حياه يديده
بقلب صفحتي الجديمه وبفتح صفحه يديه بيضا بمليها الوان و ورود
تعبت من اللون الرمادي كان عام فــ حياتي كان مسيطر علي بس اليوم خلاص حياتي تلوّنت

ييييي يتني الضحكة على أفكاري الغبيه اللي راودتني اليوم ع الفاضي خرّبت طلعتي وسويتها
هم ونكد دوم أنا جي أسبق الأحداث ..
حرام علي ظلمت منى بأفكاري فقيره البنيه مالها ذنب بس أنا اللي أتسرع يلا الله يهنيها مع يوسفها
ويهنيني مع يوسفي هههه

تنهدت عن خاطر عشان أطلّع الهموم اللي بداخلي
وأنا أدعي انشالله هذا آخر يوم بعيشه جذا انشالله من اليوم ببدا حياة يديدة لازم أغير سستمي وروتيني وأعيش حياتي مثل الكل


فجأأأة فزعت
ميثا : حووووووه
نوره : هاااااه بلاج ..؟
ميثا : بلاج تتنهدين ..؟
جواهر : جنه هموم الدنيا عليج
نوره : ههههه لا بس من البرد حسيت روحي بختنق

بالفعل يا جواهر هموم الدنيا علي بس أنا بحاول أني أشلّها من علي وأنساها او بالاحرى اتناساها

خلاص تعبت من كثر الهموم بجرب أعيش يوم بدون هموم شو بيستوي بي آه يا يوسف ما تدري اش كثر عذبتني وياك اليوم مو بس اليوم دوم انت جذا دوم

ميثا : بناتات قمنا نروح صوب ماما وعموه..
جواهر : هي هي هي ارمسي جذا من أول عسب تشوفين يسور يا أم اللقاءات
نوره : ههههه قصدج أم السعف والليف هههه ميثاني

ميثا كشّت علينا : مالت .. أصلاً ما عندكم نظر أنا أم الذوق كلّه لو تدرون يعني
جواهر : هههه ضحتكيني .. بس نورو عليها أوقات تعليقات تسكّت بصراحه

ميثا تترجى : يلا حرام قمنا دخيلكم الله يخليكم ويزوجكم للي تتمنونه ..
جواهر : أنا أبا فهييييييييييد هذا عسب أأدبه الصايع
نوره : هههه وأنا أبا واحد ييي لي وأنا في غفله وأمّس الحاجه له ،،وهو على خيله

ميثا : جوجو تراج وايد تحلمين انّه فهود ياخذج وهو يعرف طينتج هههه ، وانتي نورو عنسي عقب فأحلامج بيي ها اللي قاعده تتمنينه

نوره أهز راسي بالنفي : هأأأأ هأأأأ بييني اليوم قبل باجر صدقيني هههه
جواهر : وانا بخطف فهود وبخليه يوافق انّه نعرس
ميثا : حشا بنات آخر زمن لا يستحن ولا يحشمن
نوره : هالله هالله يعني انتي اللي تحشمين .. أقول جوجو خلاص ما بنروح صوب قوم ماماتج

جواهر : أوكي نواري .. وبعدين اش لنا فـ بعض الناس خل يروحون روحهم جنهم رزه هههه ونحن ما بنسير
نوره : عفيه عليج شطوره جوجو
ميثا وقفت : ماااااالت عليج انتي وياها وع ع ع أصلاً محد يطلب منكن شي

نوره : يعني انتي اللي ينطلب عنج هااا ..؟
ميثا : بروح روحي أحسن لي هه قومو عنّي
جواهر : اشوفج تحركي زين

ميثا تجدمت .. طالعتها ... ميثا بتسويها ... ميثاني جريئه وعادي تقول حق ياسر أحبك يدام الخلق كلّه
نوره : شو هاي خبله عادي عندها رايحه صوبهم
جواهر تحرك ايدها بمعنى اتريي : تريي وشوفي
نوره : أوكي

تمينا نراقب صوب ميثاني تجدمت وايد وقربت لهم صدّت وشافتنا ابتسمت ابتسامة نصر
نوره : ابييييييه طالعيها وصلت لهم
جواهر : تريي انتي شوي

ردينا نطالع ميثا أول ما قربت عنهم شوي راحت خذت بوطل ماي وردت ريوس بسرعه ويت صوبنا

جواهر : ههههه يالردييه رديتي ها وين ميثاني القويه أونها عاد
نوره : ههههه وأنا أقول ميثوه جنها رايحه بـ تقول له أحبك وتعال اخطبني هههه

ميثا : مالت عليكن محد يتمسخر وياكن .. أوووف عُقد انتو من يرابعكن أصلاً مدري كيف أنا مستحملتنكن وقاعده وياكن

جواهر : لو هب عايبينج نحن اجلبي ويهج هب لازم تقعدين ويانا
ميثا : لا لا القعده وياكن أحسن عن القعده ويا العيايز ههه .. ولا جوجو وعلايه أم العقد هاييل

جواهر : عاد صخّي وبلاها الرمسه الزايده علينا مفهوم
ميثا : مفهوم ماما لا تعصبين خخخ نورو بلاج صخّيتي انتي الثانيه
نوره : تعالو نرقد ع الرمل شوي
جواهر : فكره يلا... والله طرطريشن
ميثا : لا لا ,, هب ناقصه يدخل فـ شعري رمل ويقمل هههه

نوره : لابسات شيل نحن عادي يلا عاد بلا دلع
جواهر : ترا ميثوه ما تغسل شعرها عدل عسب جذا تخاف يقمل هههه
ميثا : جوجو ان ما صخيتي قسم بالله بــ هالرمل ع عيونج

جواهر : يا أم قمل انتي هع هع ها اعترفي يلا
ميثا : اللي على راسه بطحه يتحسس بها يا أم القمل

جواهر : شو دخل المثل فـ سالفتنا ها ولا تتهربين
ميثا : جب جوجو عن المصاخه لا افلعج بنعالي الحين

نوره : وع ع ع لوعتن بجبدي انتي وياها غيرو السالفه ولا بقوم
ميثا : اونها تهددنا عاد ,, خفنا ترانا

جواهر : ارمسي عن السالفه لمّا نخليها تزوع ههههه
ميثا تدق بصدرها : أفا عليج أعجبج أنا ..

قمت من مكاني بثقه وطالعت صوبهن بنظره غرور وتخصرت
نوره : تمّو رواحكن ويا سوالفكن اللي تلوع الجبد شراتكن أوكي .. أنا سايره أحسن لي

ميثا :سيري شو يعني
جواهر : ع بالها تهددنا هالثانيه ويا شكلها

تحركت عنهم ومشيت وابتعدت عنهم شوي سمعتهن يزقروني بس طنشت يلا هم اللي قالو لي سيري عادي وأونج تهددينا خل يستحملون الحين

قعدت ع الرمل بتعب آ ه آ ه آ ه والله تعب الواحد يصعد على عرقوب لو كان صغير بعد يتعّب الصعود
شفت تحت آثار أقدامي ياااي حلوه الصوره للاستهبال

تميت أناظر حولي كلهم تحت بس أنا اللي فوق وااااو الحياه حلوه لو عشناها بحلاوه ولو العكس نحن اللي بنتحمل نتايج أفعالنا

طالعت صوب عموري بعده ويا الشباب ماشالله عليه الله يحفظه الحين هو فـ الصف الخامس وقاعد ويا الكبار عاد يوم يكبر صدق بيقعد ويا الشواب شكله هههه

شفت علاوي وعدول قراب عنّي شوي

نوره : عدول علاوي تعالو صوبي
عدول وعلاوي لفو يبون يشوفون وين مصدر الصوت

نوره : أنا نوره ... تعالو اهني صوبي
عدول ركض وعلاوي سوّا نفسه يو ركض صوبي

وتمو يركبون العرقوب نزلت أنا عشان أساعدهم وكل شوي كنت أتزحلق وأطيح وأوقات أنجو هههه وأطالع صوبي ليكون في حد شافني فشله
وركبنا فوق قعدنا ع الرمل

نوره : يلا يا شطار كل واحد يقول عن مدرسته سالفه يلا اطربونا
علاوي : ما نحب المدرسه نحنا انتي ليش تقولين جيه
عدول : هي كل يوم نروح المدرسه حتى فـ الاجازه انتي تقولين مدرسه

نوره : ههههه خس بليسكم وانتو صغار تفكيركم جذا عاد يوم تكبرون شو بيصير
عدول : أنا بصير مثل باباتي ريال عود وأشتغل
علاوي : وأنا بستوي نفس يوسف لأنه نفس عمّي خليفه .. صح عدول

طالعتهم هاييل حياة الطفوله يا حلاتها بس نفكر فألعابنا وشو بنصير لمّا نكبر
بالفعل هاي حياة الطفوله أكبر همومنا ألعابنا ... بس لما نكبر نعرف انّه الالعاب كانت أحلى هم فحياتنا لّما نشوف الهموم اللي هي بالفعل تستحق ينقال لها هموم

تذكرت مره دشيت منتدى كان فيه عضوه حاطه توقيعها
الطفل يقول : ماما أبي هم ,, حليله بعده ما يعرف انّه الهموم ماتت بها ارواح ..

بالفعل عجبني كلامها وايييد ... حلوه حياة الطفوله بس لو نعرف شو مخباي لنا بعد الطفوله جان كرهنا الطفوله وابوها .. نعمه من رب العالمين انّه ما نعرف باجر شو بيستوي بنا ..

وعاني من تفكيري صوت عدول وعلاوي وهم يباغمون خوفوني وايد

عدول خايف : نوراي عقرب عقرب صرصور عود
علاوي يرتجف : نواري ازقري بابا بسرعه بسرعه عقرب

شفت صوب العقرب خفت حسيت روحي بيغمى علي ابتعدت ومعاي علاوي وعدول وتميت أباغم وأصرخ بأعلى صوتي وأنا أطالع صوب العقرب عسب ما يضيع عن عيني

نوره وأنا ارتجف وخايفه: بــــــــــــابــــــــــــااااااااااااا تعال بسرعه عقرب عقرب

شفت صوبهم بابا والشباب يايين بسرعه صوبنا عسب يشوفون العقرب لأنه ظلام وكان وياهم التورج ( البيجلي )
كنت خايفه لما حسيتهم يمبنا خفت عليهم زياده

قبل شوي كنت قاعده اهني ع الرمل لو العقرب لدغني شو كان بيستوي بي
يمكن كنت بموت أحسن عشان أفتك من الحياه
لاه بس بابا وعمور وعدول محتايني ليش احرمهم منّي وأنا ذقت مرارة الحرمان ليش أذّوقها لغيري

شفت صوب الأولاد يسألون وينه العقرب
أشرت على مكانه وأنا خايفه : اهني محد يجرب صوبه

بابا حطا الضو عليه وشافه
جان يروح صوبه زياده تقرب عساس بيذبحه
نوره : لا بابا لا تجرب صوبه

بابا تجرب أكثر وقال لي اسكتي وحق اللي حولنا بعد
قرب منّه وايد

لا اراديا دموعي نزلت وخفت وايد على بابا حرام نحن محتاجينه ليش يسوي جذا

قلت بدموع وأنا ارتجف : بابا نحن نباك حرام عليك لا تحرمنا منّك وقسم بالله اذا استوا بك شي بفر روحي ع العقرب هذا

شلاه بايده اهني الصاعقه
تعديت كلهم ورحت له ركض حضنته
نوره : أبـــــويه ..



الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 10
قديم(ـة) 25-01-2010, 10:52 AM
مليت أحبك مليت أحبك غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: بسمه من شفاتك تموتني وتحييني


الحلقه الرابعه ..



باباتيه تم يضحك

استغربت طالعته وحضنت ايده بايدي قلت اذا بيموت بموت وراه ما استحمل العيشه من بعده

ابويه تم يضحك بصوت عالي وعيال عمّي وعمتي بعد ضحكو والبنات كانو جراب عنّا

طالعت ابويه : بابا فيك شي
ابويه : هههههههههههههه نورو طلعتي خوافه

نوره : بابا بلاك العقرب وين راح ..؟
باباتيه : ها مب عقرب نورو منو قال لج عقرب
نوره : عود شكله يشبه العقرب ... حتى عمور وعدول قالو جذا

باباتيه : الحين انتي تصدقين اليهال يوم يقولون ها عقرب

قفطت عن خاطر غير انّه الشباب يو صوبنا عسب يساعدونا وهناك آخر شي هب عقرب والله فشله انحرق ويهي

نوره : انزين أنا اش دراني اذا ها عقرب ولا لأ ما جد شفت عقرب فـ حياتي
باباتيه واللي حولي ضحكو حتى ميثاني وجوجو
باباتيه : صار خير بس المره اليايه مب تباغمين وتخوفينا عليج سمعتي

نوره : ها يزاي الحين يوم انّي خفت عليك كنت بجتل روحي وياك ترضا ادش النار
فهد : ههههه عمّي بصراحه عندك بنت مضحيه يا حظك ,, هب أبوي الله باليه ببنات لو شافو قطو يفرونا عليهم هههه

باباتيه : طبعا هاي نوار هههههه
ميثاني تخصرت : لا والله الحين أنا اللي جيه
نوره : وقته المثل الحين ..اللي على راسه بطحا يتحسس بها

ميثاني بتوعد : على آخر عمري فهود يرمس عنّي جذا هيين ..
بس ميثا صخّت لما طالعت نظرات حمد لها حمد انسان ما يحب المزح هاك الزود انسان جاد وايد فـ حياته

يوسف : يلا شباب شكله الكباب بيحترق
باباتيه : هي نورو ويا عقربها نستنا

ضحكنا وأنا بعد ضحكت على غبائي هههه والكل رد لوضعه الاولي وقعدنا نحن البنات ويا عمو وحرمة عمي لأنه خفنا بصراحه ههههه

تمينا نسولف ونسولف لما ملينا نحن البنات بعد صلاة العشا رحنا رفعنا سيتات الجمس مال عمّي لأنها وسيعه من ورا وايد وهي مب مال طلعات بر لأنها تغرّز وايد

ميثاني قعدت يدام مكان السايق سووت روحها تسوق
وعلايه يمبها أونها حركات دلوعه ونحن ورا فاستراحتنا هههه

جواهر : حوووه راجو سوق عدل
ميثاني : ماما راجو فـ عين مال انتي الحين كلاس أنا زوز مال بنتي مال انته
جواهر : سوق وانت منطم

علايه : ماما لا ترمسين ريلي جذا حرام عليج
جواهر : والله لو انج طالعه على اختج الجوهره وخذيتي ولد عمج جان صرنا مليونيرات بس هب عقلج ها الراقد

علايه : ماما كل شي نصيب عاد
ميثا : ماما لا تسويين قرقر واجد بعدين أنا مافي يقدر يشوف طريق

نوره : راجو ايب هادا مااماا
جواهر : انتي سونيا اسكتي أخاف باجر تاخذين ولدي بعد

نوره : فكره واجد هولوه مدام
جواهر : وانته أول قبل ما تاخذ بنيتيه لو انّي اباغم تشوف الدرب الحينه يوم خذيتها ما تقدر تشوف الدرب مره وحده ياااااااااالخرط عاد
نوره : آه آه آه ملل يلا عاد بنات بلاها هالسوالف والله ملل

علايه : ههه هي من الملل سوينا االمستحيل صدقج
جواهر : لو هب عايبنكن انزلو برايكم
الجوهره نزلت على طول وراحت صوب عمو وحرمة عمي

ميثا : صدقها ان ما تدلن .. ترا شي اربع بيبان ودبه عوده عسب تنزلون
علايه فونها رن أكيد هذا خلّود

ميثا : حبيب القلب دق ونزلت .. وانتي نواري من بيدق عليج عسب تنزلين
نوره : مليــــــــــــــــقه .. انزل احسن لي

رحت قعدت يمب الجوهره ابتسمت لي رديت لها الابتسامه
يدامنا كان فيه نار وتدفي الواحد عدل

كنا أنا وجوجوتي .. هب جوجو المصرقعه هذيج.. المؤدبه جوجوتي أنا والشيطانه جوجو ميثاني ... قعدنا أنا وجوجوتي نتدفى يدام النار

نوره : حلوه النار صح
الجوهره : بس نار جهنم غير
استغربت أنا قصدي ع الدفا ليش جلبت السالفه
نوره : هي هذيج تعذب وايد وتحرق أخس عن نارنا العاديه

الجوهره : طالعي طالعي
طالعت صوب ما تأشر الجوهره شفت عموتي راحت تركب السياره ووياها حرمة عمي
نوره : جيه سوو جذا

الجوهره رفعت جتفها بمعنى ما تدري
نوره : بشوفهم وبرد لج
الجوهره هزت راسها بمعنى أوكي
رحت صوب السياره شفت عموتي وحرمة عمي

حرمة عمّي نزلت الشباك حقي وابتسمت لي رديت لها الابتسامه
حرمة عمي : هلا نواري بغيتي شي
نوره : لا بس جيه ييتو السياره .. تعالو اقعدو ويانا
عموتي : توكم يالبنات تتذكرونا هههه

حرمة عمي : صدقها من الصبح رواحكن.. وأونكن ما نبا نقعد مع الحريم
نوره : عاد بنات انتو ادرى
حرمة عمي : ندري فديتج .. بس برا برد عسب جذا دخلنا نتدفا وبنرد لكم
نوره : اوكي بسير عند الجوهره

وابتسمت لهم لفيت تقدمت صوب الجوهره بس فيه واحد قاعد ويااها .. أوهو علينا الحين بقعد ويا منو وشاللي قعدّه ويا الجوهره وقفت مكاني افكر وين بقعد
بس سمعت صوت اللي قاعد يمب الجوهره ومعطيني ظهره يقول

..........: نواري تعالي أنا بنش
زين الحمدلله ورحت صوب الجوهره قعدت يمبها
نوره : شو يبا ياسر عنج
الجوهره : شافني روحي قال بيقعد وياي قلت له نوراي وياي
نوره : آهـــاااا

شفت ماشي فايده من الجوهره ابد ما تناقش جان اقول ارمس أنا وخلها تسمع
نوره : ترا عمو وأمج فالسياره لأنه برد وايد
الجوهره : هي برد
وبديت ارمسها عن الدراسه لأنّه محال بترمس عن شي ثاني ما ادري ليش ..؟
سولفنا وضحكنا ولعبنا وتعشينا ومن بعد ما لمينا أغراضنا وحطيناها فالسياير كل واحد ركب سيارته

على آخر شي سلمت على بنات عمي وعمتي

عمتي : تعالي ويانا انزين اليوم ارقدي عندنا من زمان ما رقدتي عندنا

جواهر : لا لا لو تبا خل تيي عندنا هي بيتنا ما طبته انتو عالأقل اسبوعياً تيي عندكم
فهد من سيارته : حسد أعوذ بالله حسد
جواهر : لا صدق نواري بيتنا حرام بيتنا
ميثا نزلت من السياره : لا بيتنا بيتنا

باباتيه نزل من السياره : لا بيتكم ولا بيتهم بترد البيت وياي اباها فـ سالفه
الله يستر شو سالفته بعد .. شو يبا بي باباتيه

جواهر : خبريني السالفه اوكي نواري
ابتسمت على خبال جوجو

ميثاني : لا بتخبرني أنا قبلج صح نواري
جواهر : لا أنا قبل سمعتي .. صح نواري
ابويه : لا انتي ولا هي .. سالفه بين بنت وابوها انتو ليش رازات فيسكن

باباتيه يعامل الكل حسب سنهم جنه فـ عمر الكل ابد ما يتشدد هاك الزود بس ان دقّت فـ راسه محد يمنعه عن الللي يباه هذا بابا باختصار

فهد : هههه قفطه انتي وياها .. يلا كل وحده تركب السياره وفكّونا ترا اليوم سبت باجر ورانا جامعه ودوامات

جواهر بصوت واطي محد سمعها غيري أنا وميثاني
جواهر : أقول لكم ابا أكسر خشمه ها ,,, شوفو شو بسوي به .. وبخليه ييي لين عندي روحه
بس للأسف باباتيه بعد سمع
باباتيه : بنشوف منو بيفوز قطوتنا ولا فارنا أوكي

جوااهر قفطت عن خاطر أنا بعد بصراحه قفطت تخيلت لو عمّي يسمعني أأأه هههه بقفط
وركبنا السياير كان منهد حيلي رقدت على طول فالسياره من التعب وايــد تعبت

ما حسيت بالوقت الا لمّا بابا قومني من الرقاد
باباتيه : نواري ماماتي قومي وصلنا البيت

طالعت حولي نحن فالبيت الحين قمت بتكاسل وتحركت وأنا اير روحي فيني رقاد من بعد يوم شاق ومتعب ملئ بالمغامرات وحلو نفس الوقت ممل بعض الشي ومضحك أغلب الوقت

دخلت حجرتيه بتكاسل أبا افر روحي ع السرير بس أنا ريحتي فحم ونار بمرض لو ما تسبحت
دخلت الحمام على طول وخذيت لي دش ساخن لبست وطلعت شفت شكلي مبين علي التعب من بعد يوم متعب وحلو نفس الوقت

فريت روحي ع السرير حسيت منهد حيلي خلاص فيني رقاد ما استحمل أقعد ثانيه وحده زياده
ما حسيت بروحي الا وحد قاعد يمط بطانيتي

فتحت عيني بكسل طالعت يميني ويساري ما شفت حد فركت عيوني ما شفت حد تخرعت
بس ما حسيت الا وحد ينط فوق السرير

نوره : آآآآآآآآآآآآآآآآآآع
جواهر : ههههه مفاجأه حلوه صح

نوره : غربلاتكن شو اللي يايبنكن هالحزه ..؟
ميثا : اذا ما تبينا عادي بنرد بيوتنا ترا ما فيها شي غير انه بنزعل
جواهر : أميه نشي ترا الساعه 1 ونص الظهر لو الضحا قلنا هي بس الحين الظهر ماماتي

قمت مفزوعه : هاااااااااه وحده الظهر
ميثا : ونص
قمت بسرعه : البيت بيتكم سوو اللي تبون تسوونه

خذيت ملابسي ودشيت تسبحت طلعت ما شفت جواهر وميثا صليت وكشخت لأنه البنات عندي اليوم لازم أكون كاشخه حطيت ميكب نعوم وخفيف بس جحال وبودره وقلوس لأنه بابا ما يحب أحط وايد يقول جذا أحلى علي لأني أشبه ماماتي وايد آه آه مع هالذكرى ....بس أيام الأعراس برايي اللي أبا أسويه أسويه

نزلت أزقر جواهر وميثاني دورت عليهن ما حصلتهن
نوره : جوجو ميمي وينكن ..؟
محد رد عليه

نوره : جوجو وصمخ وانتي يالعنزه ميمي أحيدج تسمعين سماسيم البيت بعد.. ردو علي وينكن ..؟
نوره : أووووووف صدق مذله هالبنات والله يحشرون الواحد

تجدمت من المطبخ أول ما دشيت المطبخ شفت شي .. الله لا يراويكم جوجو وميمي يساعدون اسيل يوم تطبخ الغدا

نوره : أبوي بنتسمم اليوم شكلي بموت
جواهر : بتاكلين أصابعج عقب الغدا صدقيني
ميثا : المهم راي خالي ما نبا رايج سمعتي اوكي

نوره : من زين اكلكم الحين آآآه .... زين ييتو عندي اليوم
جواهر : هي زين وايد .. وهناك الحرمه ناسيه انّه عندها ضيوف فالبيت
ميثا : صدقج مودرتنا رواحنا ولا جنها هي راعية البيت

نوره : ههههه تعالو متى ييتو انتو ..؟
جواهر : الساعه وحده بالضبــــــــــــــــط
نوره : شي طيب .. انزين وين عمور وعدول ..؟

جواهر : الله يسلمج عمور راح ويا عمي شركتهم هاي مال العقارات
نوره : قصدج مكتب العقارات
جواهر : هي هذا اللي يقولون له شركة عمي مادري المهم عموري راح وياه

ميثا : يا ريــــــــــــــــت لو خالي عنده شركة عقارات عوده ..جان يوميا أنا منقطه في دبي مول
نوره : ههههه الله يغربل تفكيرج .. والله لو جذا عاد فلوسنا كلها خلصت .. وعدول وينه ..؟

جواهر : راح بيتنا يلعب ويا علاوي
نوره : حرااام بيطفر بأمج حليلها روحها تعبانه من طلعة أمس

جواهر : اش دراج أمي تعبانه هااا ...( بمكر) ولا ترمسين يسووور من ورانا ونحن ما ندري
ميثا تباغم : جــــــــــــــــب جواهر الطفسه .. وانتي نورو لو سمعتج ترمسين يسور بذبحج تراني

جواهر : بسم الله الرحمن الرحيم بلاها هاي
نوره : ههههههه تغار على بعض الناس ... وانتي جوجو حسني الفاظج فاهمه يالغبيه هههه وبعدين أنا شو ابا في يسور وانا ما صار لي غير يومين شايفتنه

جواهر : عاد يسوف ..؟ صح! .....ولا اش دراج فأمايه انها مريضه ها ..؟
نوره : أمسات كان ويها محمر وايد ويوم بستها كانت مسخنه يالخبله

جواهر : حشى مب حاسه .. شو حاسه سادسه عندج انتي ..؟
نوره : قل أعوذ برب الفلق ..عن الحسد أميه مب ناقصه أنا

ميثا : جوجو الحقي عالعيش مالج
نوره : هههه مريحيني اليوم ما بساعد اسيل

اسيل ضحكت كانت مستانسه على سوالفنا حليلها فقيره على نياتها اسيل ما بتفتّن عنّا
ع الساعه هنتين ونص طلعنا من المطبخ قعدنا فالصاله أنا وميثاني تمينا نطالع مسلسل و جوجو على طول راحت صوب اللاب عسب تحدر الايميل

قعدنا نسولف نطالع تلفزيون نفس الوقت ع الساعه ثلاث تعبت من كثر ما اتريا بابا غير انّي يعت وايــــــــــد

لهالدرجه مب حاس فيني ما قال يتصل بعد حرام عليه ويمكن هاي آخر سنه بكون موجوده في مثل هاليوم فــي هالبيت عقب يمكن مثل هالايام بكون فالجامعه حرام بابا افهمني دخيلك
وقفت يدام الدريشه العوده اللي فالصاله طليت على حوينا ما شفت سيارته

اتصلت فيه وايد حتى جواهر وميثا اتصلو وياي ما رد
الله يستر وايد خايفه عليه

قعدنا نتريا ونتريا اتصلت على عموري بعد ما يرد تعبت وايد نفسياً
اتصلت على مكتبه بعد ما يرد اتصلت عالشركه على قولة جواهر بعد محد رد علي أكيد الدوام خلّص هالحزة

نوره : بنات أنا خايفه وايد
ميثا : هدّي نواري انشالله خير بس انتي لا تخافين
نوره : محد يرد علي لا بابا ولا عموري

جواهر : يصير خير تعالو نتغدا نحن لأني يعت وايد
نوره : وباابا .. والحل بنات ..؟ حرام فكرو في شي أبا ارمسه
جواهر : اتريي بتصل في يوسف يمكن عنده

نوره : هي بسرعه دخيلج شوفي اذا عنده
طالعت جواهر وهي تضغط ارقام التلفون بتوتر أكيد هي بعد متوتره شراتي
ترييت فالبدايه ما رد عليها يوسف عقب ثواني رد

جواهر : هلااا يوسف ......... انزين هاي نواري تسأل عن عمّي وينه ........... أوكي خلاص ............اسأله ما نترياه ..........أوكي خلاص ............مع السلامه

نوره : هااااا شو يقول بابا عنده وهم وين ..؟
جواهر : هههه شوي شوي عمّي ما بيطير هي باباتج في بيتنا هو وعموري وعدول
نوره : آهاا يلا نتغدا انزين

رحنا يبنا لنا الغدا وحطيناه عالسفره وشغلنا التلفزيون وتمينا ساكتين ونطالع الفيلم كان مرعب وايد بس انا ما همّني الفيلم أنا اللي يهمني حرام عليه بابا في مثل هاللحظه وهالوقت يودرني ليش يسوي جذا حرام عليه ... لو أدري انّه أهله ينسونه بنته جان ما وافقت اروح عندهم من الأساس

وقطع تفكيري لقطه مرعبه فالفيلم واندمجت مع البنات عقب الغدا .. ما كملنا الفيلم وايد يخّوف رحنا ودينا المواعين المطبخ عقب صلينا العصر
بعد صلاة العصر طلعنا فالحوي الباب العود كان مسكّر قعدنا عالحشيش وتمينا نسولف




آخر من قام بالتعديل روح زايــــد; بتاريخ 08-07-2011 الساعة 02:17 PM.
الرد باقتباس
إضافة رد
الإشارات المرجعية

بسمة من شفاتك تموتني و تحييني / الكاتبة : يتيمة زايد ، كاملة

الوسوم
اماراتيه , تموتني , بحقها , بسمه , روايه , روووعه , صفاتك , وتحييني , قليله
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
روايتي الأولى : أبي أنام بحضنك و أصحيك بنص الليل و أقول ما كفاني حضنك ضمني لك حيل / كاملة ازهار الليل روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 6681 21-10-2014 05:27 PM
و اني أحبك / الكاتبة : امازيغية الهوى ، كاملة النجمة القطبية روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 76 28-07-2013 11:12 PM
قصة جبتها ع الجرح / الكاتبة : أمنيه حنيني ، كاملة بنت سمهرم روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 49 07-07-2013 09:43 PM
قيود الماضي / الكاتبة : الملكة الام ، كاملة روح زايــــد روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 42 04-02-2013 11:15 AM
مجلس الروايات للإستفسارات و الطلبات ؛ الزعيـ A.8K ـمه روايات - طويلة 2042 24-02-2010 04:37 AM

الساعة الآن +3: 12:18 AM.
Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2014, vBulletin Solutions, Inc.
SEO by vBSEO 3.6.1
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


تصميم دريم تيم