منتديات غرام روايات غرام روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها رواية حياتي صارت معك حلا و من بعدك راح الغلا / بقلمي , كاملة
شقاوة بنت ©؛°¨غرامي جديد¨°؛©

رواية حياتي معك صارت حلا ومن بعدك راح الغلا


بسم الله الرحمن الرحيم



هذه روايتي الاولى ان شاء الله تعجبكم وهي تتحدث عن فتيات عشن دون الحب وتحت الظلم يجدن من يواسهن و يمسح الجروح عنهم



خليني اعرفكم على الشخصيات باختصار:



عائلة اب كيان محمد له شركه هو واخوانه لتدوير النفط



ام كيان هيفاء عندها بنتين وحده منهم ماتت



كيان: فتاة طيبه و تحب الكل متواضعه ملقوفه طويله و بيضاء شعرها اسود شفيفها ورديه فلوسها كثير يعني غنية تسافر كل عطله بريطانيا عشان امها بريطانيه و ابوها سعودي تتكلم اللغتين عمرها 16 سنه ما عندها اخوان



(كيان عندها اخت لكنها ماتت من 5 سنين بعد احتراق منزلهم)



********** (اللهم صلي و سلم على سيدنا و صاحبنا وآله و صحبه اجمعين 1000 مره) **********



عائلة اب تركي صالح متعاون مع اخوه في الشركه



ام تركي مها مشغوله دايم بالعزايم



رغد تكون بنت عم كيان بنت حبوبه بس فيها شوي غرور جميله عمرها 20



تركي رجل وسيم للغايه عمره22 سنه يحب اخت صديقه ملاك



ركان هو اوسم العيال عمره 24 سنه يحب صديقته بالدراسه فرح



عنود:عمرها 10 سنين على بالها كبيره تعرف تمثل مرره و حلووه بالمره



******************** (استغفر الله وأتوب إليه)********************



عائلة اب علي فهد لاقرابة له بالعوائل السابقه لكن كل ولد يحب شخص من عائلة اب تركي



ملاك هي الغرور بعينه بس هي حلوه و هي اهم شي عندها المظهر بس تركي راح يغيرها عمرها 20



فرح هي صديقة ركان بالدراسه هي تدرس في امريكا حلوه ببراءتها عمرها 24



علي هو صديق تركي يحب رغد بالمرره و راح تكون عن قريب خطيبته 21




اسفه طولت معكم



********* (استغفر الله عدد المؤمنين والمؤمنات الأحياء منهم و الأموات) *********



(في بريطانيا يعني بالعطله) كيان كانت تتمشى بحديقة بيتهم الكبيره على الخيل ناظرت البيت اللي جنبهم كان للبيع و الحين صار فيه سكان كان بس فيه رجال واحد كان وسيم جدا ابيض وطويل و شعره في غاية السواد عيونه واسعه . كيان من اللقافه راحت عنده



بعد الترجمه لان الكلام بالانجليزي:



كيان : مرحبا



الرجال : مرحبا



كيان: هل انت جارانا الجديد؟



الرجال:اجل



كيان نزلت من الخيل عشان تصافحه : تشرفنا (ومدت ايدها) انا كيان.



الرجال: الشرف لي انا ناصر



ناصر كان وسيم للغايه عمره 19 سنه كان جاي عشان يسكن لحاله و اهله عا يشين في السعوديه كان



هو جاي كإجازه(وعلى فكره ان جده من بريطانيا)



كيان تكلمت باللغه السعوديه:انت سعودي؟



ناصر: ايوه انا سعودي



كيان مدت ايدها مره ثانيه: تشرفنا



ناصر مكان يبغى يترك ايدها: الشرف لي بس ماتحسين اننا كررنا السلام اكثر من مره



كيان اعجبها شكل ناصر : معك حق



((لحظة تأمل))



كيان: باين عليك مشغول يله باي



ناصر :باي



******8$(الحمد لله عدد ما في السماوات و الارض)$8******



في احد بيوت السعوديه



بدور:خالتي أسفه قصدي عمتي



بدور هي فتاة فقدت الذاكرة لا تعرف ألها اخ ام اخت ام انها يتيمه عمرها بين 16و 20 لم تكمل الدراسه لكن تعرف القراءه والكتابه وتعمل كخادمه في منزل ام فيصل_بدور في غاية الجمال شعرها اسود جدا جدا ناعم يوديك الى عالم ثاني شفايفها حمراء بشرتها بيضاء (ولكنها مظلومه من عليا و امها)



ام فيصل: كم مره اقولك لا تقولين عمتي قولي مدام (قالت كذا وهي معصبه)



ام فيصل عندها بنت و ولدين فيصل و (ناصر اللي مع كيان) و عليا عمرهم 20 سنه و استغلت بدور بتربيه التي لا تسمى تربيه لسنه ومن بعدها جعلتها خادمه بدون راتب و بالاضافه لا تطعمها الا وجبه واحده باليوم يعني ظلم كبير



بدور: ان شاء الله مدام



ام فيصل: تدمدمت عيونك يله روحي نظفي غرفة ولدي الله يخله من عينك و انا تراني طالعه مع بنتي عليا



بدور:امرك مدام (وراحت غرفت فيصل)



لما دخلت الغرفه لقتها محوسه و بدت تبكي خفيف على الظلم اللي عاشت فيه



فيصل كان قاصد على تحويس الغرفه عشان تطول بدور في تنظيفها دخل فيصل بدون ماتحس بدور فيه وضمها من ظهرها



فيصل وهو ضامها:ليش الحلو يبكي



بدور مسحت دموعها ولفت تشوف مين هذا لقته فيصل الشخص اللي يحن عليها طول الوقت



بدور بارتباك : انا امك ارسلتني عشان انظف غرفتك



فيصل ناظاها بحنان ومسك خدهابيده:وانا ما وصختها الا عشان تجين



بدور مرتبكه:هاه طيب ليش؟



فيصل : لأني احبك الا اموت فيك



بدور: بس انا مو من مستواك



فيصل :عادي كلنا سواسيه



بدور شوي وتبكي:يا ليت الكل مثلك (و طاحت بحضنه وصارت تبكي)



فيصل : ياليت الكل مثلك انتي ياقلبي



فيصل: ابطلب منك طلب



بدور:امر



فيصل:ما يامر عليك عدو بس اوعديني انك ماتخلين فرق بيننا



بدور : من عيوني



فيصل: اسمعي ابغاك اذا صرنا ألحالنا تدعيني حبيبي



بدور:هاه احاول (وحمرت خدودها و ابتسمت)



فيصل: يا حلو اللي يستحون و الحين أبغى بوسه



بدور باستغراب:هلا



فيصل:ابي بوسه



بدور : من جدك فيصل قصدي حبيبي



فيصل:ايه و اذا ماتقدرين انا اقدر (و باسها من خدها)



فيصل: ياحبي لك



بدور شهقت:ياربي ما نظفت الغرفه



فيصل: ما عليك انا انظفها معاك (ومسك ايدها وبدوا ينظفوا)



فيصل:حبيبتي جوعانه؟؟ جاوبي بدون كذب



بدور:بصراحه انا ما اكلت من الصبح



فيصل : ياقلبي انتي اكيد ميته جوع



بدور:عادي انا كل يوم كذا



فيصل: صدق انك مظلومه ( وقام و جاب لها فطور)



فيصل:حبيبتي هذا انا رجعت وجبت لك فطور



بدور:ياقلبي انت



فيصل:تعالي نامي على صدري وانا ااكلك



ونامت بدور على صدره وبدأ يأكلها و بعدها نامت صدق وهو كلم على خدامه تشتغل 2 ساعه باليوم نظفت البيت وبدور لحد الان نايمه و فيصل حط في جيبها مبلغ يساعدها



********* (استغفر الله عدد المؤمنين والمؤمنات الأحياء منهم و الأموات) *********



بعد 3 ايام



كيان شافت ناصر على الكرسي في حديقة البيت و من اللقافه راحت له بالفرس



كيان:هاي



ناصر:هاي



كيان :كفيك



ناصر وهو يكذب: الحمد لله بس ماتعرفت على المكان صح



ناصر : انا جديد في هذي المنطقه ممكن تعرفيني عليها بالخيل.



كيان ياليت نركب بالخيل سوا : اكيد طيب هات فرسك



ناصر: لحد الحين ما جابوه من بيتي



كيان:طيب تعال اركب معاي (وهي لسا ما ركبت)



ناصر : يله انتي اركبي بعدين انا



كيان : طيب (وركبت)



ركب ناصر و راها و لزق فيها وضمها على صدره و تمسك بخصرها



كيان استحت و وردت خدودها وبدت تعرفه على المكان



و ناصر مستانس لانه معاها بس



المكان كان عباره عن غابه كبيره ما يسكنها إلا الأغنياء وفيها اشياء تاريخيه



ناصر : كيونتي (قالها بدون قصد)



كيان من الحلين كيونتي: باين اخذت راحتك بزياده



ناصر :مكان قصدي اسف



((سكتوا))



ناصر: انا جعت اشرايك نروح نتغدا بالبوفيه



(كانت الساعه 2 الظهر)



كيان : طيب متى نروح



ناصر : الحين



كيان: طيب باروح أجيب السياره



ناصر:طيب



كيان:يله (ونزلت)



ونزل ناصر و كيان نادت واحد من الخدم ياخذ الخيل



كيان: اعرف مطعم قريب ايش رايك نروح مشي



(على فكره كيان تقدر تجذب الواحد بسرعه)



ناصر:طيب يله بس وين هو؟



كيان اشرت له على مطعم مو بعيد بالمره



ناصر : يله نسوي سباق



كيان:يله 123



و تسابقوا طبعا ناصر سبقها و حط في طريقها قطعة حجر وهو وقف بعد الحجر بمتر وكان يستفزها وكيان مو منتبه طاحت بالحجر و صارت بحضن ناصر وصاروا الاثنين حاضنين بعض و طايحين على الارض كل واحد كان نفسه ما يقوم بعدها قامت كيان ومدت ايدها لناصر عشان يقدر يقوم ناصر قام بس ما ترك ايدها و سحبت كيان ايدها و اعطته نظره



******************** (استغفر الله وأتوب إليه)********************



في بيت اب تركي



كانت عائلة اب علي عندهم في البيت عشان الاباء راح يعقدون صفقه محليه يعني مصالح



عند البنات



رغد: ملوكه ليش حنا دايم الحالنا



ملاك:الحمد لله اننا نفس العمر



رغد:لوكه اعطيك اخوي و تعطيني اخوك



ملاك حركت خصلة شعرها بدلع:مع ان اخوي ما يسواه اخوك و شلته(تعني انك ما تسوين اخوي) بس يله



رغد انقهرت بس طنشت:يعني انتي اللي تسوين اخوي اقوول يله بس يله خططي لبكره



ملاك تدلع: بكره بالفيصليه



رغد:لا لا خلينا نسوي فيهم مقلب



ملاك:يله ورينا



رغد تصارخ:عنود عنيد عنيد



عنود جت ركض وهي خايفه:مين مات وش صار وين الحادث (وهي مو شايفتهم) وين اختي (بدت تبكي) رغد



رغد:حنا هينا عايشين انا هينا عايشه



ملاك:تصدقين احسبك خديجه



رغد طنتشتها:عنود ابغاك تجيبين كمرتي وتحطينها في المجلس عند العيال



عنود:كم تعطين؟؟



رغد:10 ريال



عنود بصراخ:من يزيد؟



رغد :اسكتي الله يفضحك



عنود اعطيني الفلوس وانا اروح احطها عندهم



عند العيال



تركي: حنا العيال دايم لوحدنا



علي:احمد ربك ان اعمارنا متقاربه



عنود جت ركض وهي باين عليها اثار الدموع:تركي علي ملاك و رغد



علي خاف:وش وش صار برغد



عنود:طاح عليهم دولاب الملابس و الدم طالع من راسها و الثانيه من كتفها



تركي: وين هم؟



عنود: فوق



وراحوا العيال ركض لفوق و عنود ضبطت مكان الكاميرا و غطتها بالوسايد



جوا العيال عندها



علي:ما في احد فوق



تركي : وينهم؟



عنود:اخمدوا اخمدوا العب عليكم (و انحاشت)



علي ارتاح:احمد ربك ان خواتنا ما ماتوا



تركي :الحمد لله الا اعطيك اختي وتعطيني اختك بالشريعه الاسلاميه(يعني بالزواج)



علي : انا موافق و بكرا اخطب اختك وبعده انت و اذا ما وافقتوا حنا مثلكم



تركي:اكيد بس قبل راح نسوي بالبنات مقلب



علي:ايش؟؟



تركي: راح نقولهم اننا بنوصلهم المغرب للفصليه عشان راح نسوي عزيمه



علي:و بعدين



تركي: راح نتغزل فيهم وكل واحد يوديها الى اخوها و نوريهم شغلهم



علي خاف على رغد:بس حرام



تركي و لا همه لان علي ما يعرف يبهذل:عادي



علي :خلاص حسم الامر(وصافحه)



عندالبنات



كانوا يشوفون العيال و حركاتهم بالتلفزيون وهم معصبين على الاخر



ملاك:انا اوريك يا علاوي



رغد على اعصابها:انا لك يا تريك



ملاك: خلينا نردها لهم بس كيف



رغد:انا اعرف



ملاك تدلع:ورينا



رغد:راح نتدلع عندهم و نشكيلهم بأن كل وحده تقول اخوي يبهذلني كل يوم انا موناقصته بروح عندك ببيتك



ملاك:خلاص تم الاتفاق



******8$(الحمد لله عدد ما في السماوات و الارض)$8******
البارت الثاني بعد الردود


الزعيـ A.8K ـمه ©؛°¨غرامي ماسي ¨°؛©

,’



بسم الله


يعطيك العـــافية
موفقة إن شــاء الله


https://forums.graaam.com/238622.html



,’


شقاوة بنت ©؛°¨غرامي جديد¨°؛©

بسم الله الرحمن الرحيم

البارت الثـــــــــــانـــي

الجـــــزء الاول

******8$(الحمد لله عدد ما في السماوات و الارض)$8******

بعد أسبوعين

كيان:نصور راح ارجع السعوديه

ناصر:راح توحشيني الا كم يوم راح تقعدي؟؟

كيان: اسبوع

ناصر: ايش رايك الحقك لالا الا اجي معاك

كيان : خلاص عشان اعرفك على عمامي وبناتهم وعيالهم كمان

ناصر: انا تكفيني معرفتك

كيان: حبيبي تعال معي بالطياره الخاصه الحين(قالت حيبي بدون انتباه)

ناصر:ايش قلتي

كيان وهي لحد الان مو منتبه: بالطياره الحين

ناصر ناظرها بطرف عينه:اول كلمه قلتيها

كيان ابتسمت و استحت

ناصر: ياقلبي انتي

كيان:يله الحين نسافر؟

ناصر:اهلك موافقين؟؟

كيان: اكيد عادي كل شهر اسافر وهم مايهتمون

ناصر: اجل توكلنا على الله

كيان:يله

وبعد ماجمع كل احد ملابس وجهز الشنط ركبوا الطياره واقلعت الطياره

جلست كيان و بجنبها ناصر

كيان : ياعمري ايش رأيك باطياره

ناصر: تهبل لأنك فيها

كيان: بصراحه عيونك اللي تهبل فيني

ناصر:ويلوموني ليش احبك

كيان : يعني ما يلوموني انا بس

ناصر : يارب متى تجيني الفرصه و اخطبك

كيان:اذا تبيني تعال واخطبني الحين

ناصر:خلاص اجيب الشهود و الشيخ

كيان: لا لا اخطبني رسمي

ناصر : من عيوني يا عيوني

كيان: خلاص بعد بكرا نملك وبكرا نخطب

ناصر : الله يصبرني على هاليومين

كيان: الكلام كلام

ناصر يسوي نفسه عصب:خلاص انا رايح ( وقام)

كيان:خلاص خلاص ارجع ياقلبي

ناصر : ما ارجع الا بشرط

كيان : وانا تحت امرك

ناصر : قولي والله انك راح تسوين الـ10 طلبات

كيان: لا لا لا اخر شي 3 طلبات

ناصر: خلاص بس قولي والله

كيان شوي وتبكي:والله

ناصر : الطلب الاول أبغى بوسه

كيان:اسفه هذا الطلب بالذات ممنوع

ناصر قام ومشى:كيفك انتي الخسرانه

كيان لحقته بدون ما يحس و باسته من خده

ناصر:كنت واثق هههه

كيان ضربته خفيف و مسكت خده وبدت تلويه خفيف

ناصر:آآه انا اوريك

كيان:يله ورنا يا خكري

ناصر:انا خكري(ولوا خدها بقوه)

كيان:آآه (وشافت خدها بالمرآيه كان لونه ازرق و حوله بنفسجي)

ناصر :كيونتي اسف ما كان قصدي(و باس مكان اللون الازرق)

كيان: خلاص رضيت عليك ههه

***************************الحمد لله))**************************

عند بدور

بعد ما قامت بدور لقت نفسها ناميه بحضن فيصل اللي نايم على الكنب و ضامها ورصها على صدره

(يعني كانوا سوا نايمين على الكنب ) بدور قامت بدون ما يحس لكنه عرف انها قامت مسك ايدها

فيصل: حبيبتي امي قالت انها و عليا راح تسافر شهرين لتركيا (كانوا بالعطله)

بدور:يعني؟؟

فيصل : راح نجلس لحالنا

بدور:طيب كيف خلتك في البيت معي؟

فيصل:قلت راح اسافر عند اصحابي

بدور:والبيت؟

فيصل :نظيف

بدور:مين نظفه؟

فيصل:طلبت خدامه تشتغل ساعتين و نظفته و يكفي اسئله

بدور: احبك

فيصل:وانا اموت فيك بدور

بدور:هلا

فيصل : أبطلبك وما ترديني

بدور:أوعدك إني ما أردك

فيصل:خلينا نسافر شهر و20 يوم

بدور:وين؟؟

فيصل: بريطانيا

بدور:بس بعيده

فيصل:عادي

بدور:طيب خططت

فيصل:ايه وبعد اسبوع نسافر

بدور باست فيصل من خده وفيصل ضمها لصدره

فيصل طلع دفتر من جيبه و فيها صور :حبيبتي شوفي ايش جبت

بدور:ايش؟؟

فيصل: هذي صور الأماكن اللي راح نزورها

بدور: هاتها

فيصل أعطاها إياه و جلست بدور تتفرج فجأه وهي تتكلم سكتت

فيصل:بدور حياتي ايش فيك

بدور تذكرت البيت بس :هذا هذا بيتنا و الحريق فيصل انا تذكرته

فيصل انصدم اشر على بيت اخوه ناصر:بس هذا بيت اخوي

بدور:لا مو هذا اللي جنبه

********* (استغفر الله عدد المؤمنين والمؤمنات الأحياء منهم و الأموات) *********

الجـــــــزء الثاني بعد الردود و التوقوعات


حور السماء ©؛°¨غرامي جديد¨°؛©

مرحبااااااااااااااااااا شقاوة بنت اتمنى تكملن الروايه لاني جد متحمسه لها اتمنى تكملين علشان انا بعد اكمل القراءه وصدقيني لو احد قاريها كان قال كملي واتمنى لك مستقبل زاهر من كل قلبي بليييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييز كملي لانه خلقي ضايق لما ماكملتي وكون شااااااااااااااااااااااكره لك انا حور السماء اذا راح تكملين قوليلي متى علشان انتظرك

شقاوة بنت ©؛°¨غرامي جديد¨°؛©

هاااي بنات صيحيح أني طولت يعني شهور بس لما قريك ردودك حور السماء حتى أنا حمستيني معك هههه
و أنا راح أرجعأكملها مع أني نسيتها لأني ما أبعى روايتي الأولى تخرب و ما تكمل

شقاوة بنت ©؛°¨غرامي جديد¨°؛©

(الجزء الثالث)
عند كيان...
كان كل اللي صار قبل ما تقلع الطيارة بس قبل ما تقلع الطيارة بشوي استأذن ناصر و كيان استغربت بس راحت تعدل زينتها في دورة المياه... بعد الإعلان بالإستعداد للإنطلاق طلع ناصر من مقصورة الطيار و راح عند كيان اللي مو فاهمة شي.
كيان باستغراب: ليش كنت عند الطيار .
ناصر ابتسم بخبث و قال: أقوله ينتبه و ما يطيحنا ..
كيان :ليش ؟؟ كل هذا خوف من أن الطيارة تطيح؟
ناصر :الحذر واجب يا كيان.
كيان تتردد الجملة بداخلها وتحس أنها لازم تنفذ اللي قاله ناصر.
فجأة حست شيء يقول في داخلها انتبهي لنفسك يا كيان انتبهي ...
و راحت و قالت لناصر أنها تبغى تنام ..و هي مرره تعبانة...
و راحت لغرفتها الصغيرة (طبعا الطيارة من النوع الفخم و فيها عدة غرف و حمامات و غرفة خاصة بالطيار)و قفلت الباب مرتين و انتبهت أن اللي تسويه ما يجوز..

***********************************************
عند بدور:
في حاجة لازم تعرفوها عن فيصل و بدور وهي
(أنهم متزوجين بالسر بس بدور ما سمحت لفيصل يقرب لها غير أنه يبوسها و بس)
فيصل : أنتي متأكدة ؟؟
بدور:ايه متأكدة ..
فيصل : يعني أن أهلك يكونون جيراننا
بدور: ايه..
فيصل: عيدي لي خليني أستوعب.
بدور طفشت وهي تعيد و تزيد:أمي أسمها هِيرِيفا وهي بريطانيه و ينادونها هيفاء لأن أبوي حبها بس جدي رفض أن أبوي يتزوجها عشانها بريطانيه و أبوي قال نناديها هيفاء و الناس راح يقولون ما دام أسمها عربي أكيد أنها متربية مع العرب و بنفس الوقت راح يستانوسون لأن أسماء العرب عجبت الإنكليز و جدي وافق على الفكرة بعد ترجيات و بكا و بيوم جت بنت عم أبوي حاقدة لأنها كانت تحبه و أحرقت البيت اللي في السعوديه و هاذي الصورة لبيتا الي في بريطانيا .فهمت؟
فيصل:و أختك؟
بدور :أي أخت؟
فيصل:أختك اللي يقول عنها فيصل.
بدور :ما أدري ما أذكر
فيصل:خلاص يمكن مستأجرة أو شاريه البيت بس حنا راح نبحث عن أهلك و نفكك من العيشه الزفت.
*************************************************
عند عائلة أب راكان
بالحديقة و تحديدا عند المسبح كانت رغد جالسة و هي سرحانة بعلي
و شكله لما كانوا بالسوق لما جت و اشتكت له عصب بقوة على تركي و جلس يتوعد و وكلم عالسواق يجي يأخذها بسيارته الخاصة و رغد حست بالذنب كتبت بسيارته رسالة اعتذار و أسف و شرح للمقلب و علقتها على مراية السيارة و وصت السواق ما يشيلها...
و كانت ما تدري عن علي قراها و إلا لا و خايفه تنخرب علاقته بأخوها بس فجأة صوت الجوال و ردت:
ملاك بدلع و بنفس الوقت بدون نفس:هااي
رغد:هاايات غر يبة ملاك شخصيا تدق
ملاك : و أيش الغريب بأني أدق على حماتي ؟
رغد:ااايييش؟؟؟
ملاك بدلع: أيوه
رغد سكتت ثواني تستوعب و بعدها :كييف صار كذا؟؟
ملاك:من خططك العبقرية يا حلوة..
رغد بسرعه :يله قولي ايش اللي صارر بسرعة.
ملاك: لما كنا في السوق لمحت تركي و طلعت دموع اصطناعية و ركضت بقوة و طحت عليه بالقصد طبعا على خططك
رغد تقاطعها : كذابه أنا ما قلت لك كذا
ملاك تقاطعها بدلع: خلني اكمل و بعد ما طحت سألني ليش أبكي قلت له ان أخوي يعذبني وما إلى ذلك طبعا أخوك رحمني و قال ..
رغد بحماس :ايش قال؟؟
ملاك : ما راح أكمل.
رغد:يا سخفك كملي
ملاك:مووتي ماراح أكمل
ههههههه
و سكرت.
رغد ماتت قهر و جلست تتوعد
فجأة دق جوالها وردت
ملاك: نسيت أقولك..
رغد:يعني اح تكملين ايش صار
ملاك:لالا بس راح نجيكم اليوم
وسكرت

رغد:مالت عليها
تركي من وراها:مين هي؟؟
رغد:مالك دخل..
تركي: قولي يله و إلا راح تشو فين شي ما عمرك شفتيه
رغد هربت تركض و تركي يناديها و يقول لها:ما راح أتركك .

فجأة و هي تناظر لتركي صدمت بـعمود كبير في البيت و أغمى عليها و تركي ركض بسرعة وشالها و وداها للمستشفى
و ترك جواله في البيت و ما معاه غير سيارته و ما يقدر يرجع للبيت يخاف أخته تقوم و ما تلقاه و تليفون البيت خربان
و ما يدري أيش يسوي.
*********************************************
عند اثنين أول مره نتكلم عنهم
في الجامعة كانت مشغلة البلوتوثات
و فرح و راكان بالبلوثوث سوا لإن الدكتور كان شديد
فرح بالبلوتوث: ركان يلله متى راح تخطبني
راكان يبغى يركز مع الدكتور :قريب إن شاء الله
فرح:متى يعني؟؟
راكان:انتبهي للمحاضرة أبغى زوجتي وحده عالمه
فرح استانست لكلمة زوجتي :إن شاء الله.
**************************************************
البارت الجاي بعد الردود إن شاء الله


شقاوة بنت ©؛°¨غرامي جديد¨°؛©

صحيح البارت مو طويل بس أن شاء الله إذا شفت تفاعل راح أكمل
مع تحياتي..


شقاوة بنت ©؛°¨غرامي جديد¨°؛©

البارت الأخير
حبيت أقول نهاية البارت بالمختصر
بعد ما وصلو كيان و ناصر تكتشف كيان أن ناصر كان خاطب و أنه كان ماخذ كيان كتسلية !!
و عرفت كيان من بعدها أنو لازم تحافظ عنفسها و ماتسلم نفسها لأي شخص مين ما كان يكون
أما بدور فخلت فيصل يتكلم مع ناصر عن البنت و سسوو تحاليل و تاأ كدوا أنهم خوات
و بدور و فيصل تزوجوا و جابو بنت و ولدين
و بالنسبة لرغد و ملاك فكان حبهم مجرد شعور خادع , كل وحدة جاها نصيبها و تزوجت
أما فرح اللي بنهاية الرواية فعاشت كأي انسانة مع أهل مطلقين بعيشة مشتته
انتهى


انا مهبوله وحبيبي مجنون ©؛°¨غرامي جديد¨°؛©

حبيبتي هذي الروايات موكذا لازم تجيبين ادق التفاصيل عشان القراء يدخلوا جو ويتحمسوا عشان يقرونها مو كذا على الماشي
لازم تتدربي اكثر على كتابة الروايات حاولي مره مرتين ثلاث لاتستسلمي الى ماتنجحي في كتابة الروايات وبأذن الله تشتهري بكتابه الروايات


سراج الدرب ©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©

هذا شنووووووووو؟؟؟؟؟حتي القصة القصيرة مش هكي حبيبتي هي الفكرة ضريفه لكن عرض الموضوع غلط

أدوات الموضوع البحث بهذا الموضوع
البحث بهذا الموضوع:

بحث متقدم
طريقة العرض

موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات
جميع الحقوق محفوظة منتديات غرام
iTraidnt by ROMYO
جميع الحقوق محفوظة منتديات غرام
iTraidnt by ROMYO

SEO by vBSEO 3.6.1