اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 1
قديم(ـة) 23-04-2010, 06:21 PM
صورة فديت اسمي الرمزية
فديت اسمي فديت اسمي غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
B10 رواية أحضان جدي / بقلمي ، كاملة


سلامي قبل كل شيء

حبيت ان اكتب لكم قوانين روايتي

اولا ماحلل اي شخص ينسب الروايه له وفي حالة نقل الروايه يرجاا ادراج اسم الكاتب

ثانيا الروايه راح يكون لها موعد محدد راح انزل كل نهاية اسبوع بارت جديد بستثناء ايام الاختبارات جايز يتأخر البارت وفي حالة الظروف الصحيه ارجوا التقدرير

بالمختصر المفيد ارجوا احترام المشاعر وعدم التلفظ باي الفاظ جارحه او مخله

ورجا اذا ماعجبتكم الروايه مايحتاج التجريح والمتهان ماعليكم سواا ان تقوموا بغلق الصفحه واذا كان ولبد ان تردوا فقلها كلمة شكر ترفعوا بها المعنويات دون تحطيم

واخر شيء اقوله بنسبة لهذه الروايه راح تلحظون حكاية التوائم جايز ان الاغلب راح يقول مبالغ فيها بس بكل صراحه وامانه انا قد شفت اشخاص وعائلة كثير فيها توائم كذا

وهذه قوانيني وارجوا احترامهاا واظنهاا مو صعبه

وشكرااا


بالمناسبه هذه الروايه هي اول روايه خطها قلمي

سلسلة
صفحة من صفحات حياتي
العنوان
(أاحضان جدي))
بداية الروايه

ابداء اول صفحة من صفحات حياتي التي اعني بها الرواية التي اخذت وقت من حياتي امضيته بكتابة اول رواياتي التي اسميتها

(( أحضان جدي ))



واتمنا ان تحوز على رضاكم وان تتناسب مع اذواقكم

ابداء بتعريفكم على شخصيات الروايه ...



كبار العائله

سعد عبدالله (بو عبدالله) = الجد يدير مجموعه من الشريكات (رجل اعمال )

لولوهـ ( ام عبدالله ) = الجدهـ تساعد زوجها في ادارة الشركات في احد الفروع النسائيه لشركه

الابناء الكبار

عبدالله سعد عبدالله (بو فارس ) الابن الاكبر متزوج ولديه اربع ابناء ثلاث منهم شباب وبنت واحيدهـ (47سنه )

احمد سعد عبد الله (بوتركي ) الابن الثاني مزوج ولديه شابان وبنت (45سنه)

نوررهـ سعد عبدالله ( ام زياد ) ثالث الابناء متزوجه لديها 6 ابناء شابان واربع بنات (43سنه)



ماجد سعد عبد الله (بو العنود) متزوج ولديه ثلاث بنات (39سنه)



جمانهـ سعد عبد الله (ام مشعل)متزوجه ولديها اربع ابناء شابان وبنتان (36سنه)







ازواج وزوجات الابناء(ابناء العم خالد عبدالله)

صالح خالد عبدالله (بو زياد) متزوج من بنت عمه سعد (نورهـ) (45سنه)





منيرهـ خالد عبدالله (ام فارس) متزوجة من ابن عمها عبد الله (43سنه )



وليد خالد عبدالله(بو مشعل) متزوج من ابنت عمه سعد (جمانهـ) (40 سنه )





مشاعل خالد عبدالله (ام تركي ) متزوجه من ابن عمها احمد (38سنه)





ساميه خالد عبدالله (ام العنود) متزوجه من ابن عمها ماجد(35 سنه )







الابناء الصغار





ثلاث توائم

التوئم الاول متعب سعد عبدالله (اعزب)



التوئم الثاني سلطان سعد عبد الله (اعزب)



التوئم الاخير شيماء سعد عبدالله (عزباء)



...اعمارهم 22 سنه أخر سنه بالجامعه



الاحفاااد

(ابناء عبدالله ومنيره)ـ



فارس وخالد (توائم..22 سنه ) أخر سنه بالجامعه



سعد واسيل (توائم .. 19 سنه ) أول سنه بالجامعه(تحظيري)



(ابناء احمد ومشاعل )



تركي و وئام ( توائم .. 19 سنه ) أول سنه بالجامعه (تحظيري)



معاذ (17سنه ) بالثانويه ...



(ابناء صالح ونورهـ )



زياد ويزيد (توائم ...19 سنه) أول سنة بالجامعه (تحظيري)



البندري (15سنه)بالمتوسطه

جود ونجود (توائم ...13سنه) بالمتوسطه

ملاك (9 سنوات ) الابتدائيه



(ابناء وليد وجمانهـ)

مشعل (22 سنه ) أخر سنه بالجامعه



محمد (19 سنه ) أول سنه بالجامعه



مرام وغرام (توائم .... 13 سنه ) بالمتوسطه







(ابناء ماجد وساميه )



العنود (18 سنه ) أخر سنه بالثانويه



ريم وريما (توائم ...15سنه) بالمتوسطه



الخدم

كثير لكن من اهمهم

سوليه المربيه الخاصه للعيال

كرواتيه المشرفه على الخدم




الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 2
قديم(ـة) 23-04-2010, 06:28 PM
صورة فديت اسمي الرمزية
فديت اسمي فديت اسمي غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
B10 رد:روايتي الاولى صفحة من صفحات حياتي ((أحضان جدي)) بقلمي فديت اسمي ((Ebtihal))


كاتبة الروايه فديت اسمي ((Ebtihal))

(( العنوان أحضان جدي))

المقدمة نبذهـ عن أسرة الروايه



الجد بو عبدالله رجل اعمال وصاحب شركات معروف يحب ان يشوف عياله واحفاده دايم حوله ولا يبيهم يتفرقون بعد عينهـ فقرر انه يجمعهم ببيت واحد عشان يكونون جنبه دوم ويشوفهم متى ماحب و بيتهم عباره عن 6 فلل مفتوحه على بعضها وقسمها الى عدة اجنحه لكل واحد جناح خاص فيه هو وزوجته

وجناح له هو وزوجته الجده لولوهـ واهم وكبر جناح كان للعيال فهو عباره عن جناحين مفتوحين على بعضهم و اهم شيء موجود بهذا الجناح هي الصاله الداخليه المخصصه للعيال كان فيها كل انواع الالعاب الي يحبونها العيال وغير كذا كان في صالة رياضه للعيال و بجهه ثانيه من الصاله فيها الات موسيقيه كانوا العيال يتسلون عليها مثل البيانو و الأورغ و الدرمز و تشيللو و الأكورديون والعود و هارمونيكا والنواع الطبول وغيرها من الات الموسيقيه . كان الجناح كله العاب و كل مايسلي العيال كان متوفر فيه كل هذا واكثر عشان يكونوا دوم في البيت حوله ويبعدهم عن الشارع ومصايبه .. اما بنسبه لعيال اخوهـ خالد طبعا خالد(بوصالح) وزوجته وضحى متوفين بحادث من سنين وبعد وفاة اخوهـ تكفل سعد (بوعبدالله) بتربيتهم وسلمهم ادارة فروع من فروع الشركه فكان يعاملهم معاملة عياله عبدالله واحمد وماجد وخواتهم فبعد ماكبروا زوجهم من بناته وزوج اولاده من بنات اخوه عشان يكونوا تحت عينه ويحافظ عليهم فزوج صالح بنته نوره و وليد من بنته جمانه وزوج ولده عبدالله من بنت اخوه منيره واحمد من مشاعل وماجد من ساميه وسكنهم معه في نفس الفيله وكل وحد منهم جناح له هو وزوجته

اما الجده لولوه ( ام عبد الله ) حنونه مره تحب لمت عيالها حولها كانت تشرف على رعاية احفادها بنفسها

العائله كانت مشهوره بتوائم فكانت عندهم التوائم وراثه.







بداية الروايه





في ليله من ليالي الخميس كانت ساميه تستعد لي اعادة ذكرى احلى ايام حياتها ذكرة زواجها بولد عمها ماجد و ماجد كان يجهز نفسه هو الثاني وكان مستعد لهذا اليوم كامل الاستعداد فحجز في ارقى الفنادق وبين ماكانت ساميه تستعد سمعت صوت الجوال وتركت الي بيدها بسرعه وتجهت لجوالها بسرعه ورفعته كان الاتصال من زوجها ماجد (بو العنود)

ساميه (ام العنود) : هلا بنور حياتي

ماجد (بو العنود) : هلا ولله بأمل عمري ها حبيبتي خلصتي ولا انا من ساعه وانا انتظرك تحت

ساميه(ام العنود) : ايوه خلصت الان انا طالعه بس اول راح اشوف العنود وخواتها وبعدها بنزلك

ماجد(بو العنود) : طيب حياتي انا انتظرك بس بوسيهم نيابتا عني وقولي لهم اني احبهم مادري ليه ياساميه بس احس اني مشتاق لهم مرره مع العلم اني من دقايق كنت عندهم ياحبي لهم بس

ساميه (ام العنود) وهي مبتسمه : الله لايخليك عنهم وعساك دوم حواليهم يرعونك وترعاهم

ماجد (بو العنود) ابتسم ثم قال : ولا يخليني عنك وعن قلبك يلا حبيبتي روحي شوفيهم وانزلي لي بسرعه عشان مانتأخر

ساميه (ام العنود) :ان شاء الله يلا حبيبي كلها دقايق وكون عندك

وسكرت الجوال وراحت لغرفة العنود وكانت العنود جالسه على سريرها لما سمعت صوت الباب ينفتح لفت وجلست تناظر الباب ولما شافت امها ابتسمت

العنود وهي مبتسمه : هلا ماما

ساميه ابتسمت وقربت لعند العنود وجلست بقربها وحط يدها على يد بنتها وجلست تناظرها

العنود : ماما فيك شيء

ساميه : لاحبيبتي مافيني شيء انتي الي وش فيك جالسه لحالك وليه مانمتي في حد مزعلك ولا شيء مضايقك قولي

العنود ضحكت ضحكه خافته ثم قالت :ومن يقدر يزعل العنود ومامتها وبباها و جدها وعممها لا وغيركذا جدتها وعماتها كلهم حولها

ساميه ضحكة وسحبت بنتها وقربتها لصدرها وحضنتها :طيب الحلوه وش الي كانت تفكر فيه

العنود : ابد ولا شيء كنت ناويه انام الا دخلتي وستغربت لدخلتك خصوصا اني كنت عارفه انك بتطلعي



ساميه :طيب حبيبتي نامي انا طالعه الان بس كنت جايه اشوفك يلا قومي



قامت ساميه ورفعت الغطه وقالت :يلا عنودتي نامي



العنود انسدحت وغطتها امها وقربت لعندها وباست خدها وقالت : هذه مني انا و ابوك



العنود ضحكت ومسكت راس امها وباستها وقالت : هذه مني لك انتي وابوي



ساميه : طيب حبيبتي يلا نامي وطفت انوار الغرفه وطلعت لغرفة ريم وريما ودخلت على طول

ريم: ريما عن الغش لعبي عدل

ريما : ليه وحد قالك اني ريم





ساميه كانت واقفه عند الباب لما سمعتهم ضحكت ريم وريما انتبهوا ان في حد يراقبهم لفوا بسرعه وبصوت واحد :هلا ماما

ساميه :هلا حبيباتي ليه مانمتوا وثاني شيء وش ها العبه الي شادتكم كثير لدرجه انكم مانتبهتوا لي لما دخلت

ريما : ماما هذه موني بولي

ساميه : وش اسمها

ريم :لعبة العقارات

ساميه : العقارات وهي تضحك وحتى العقارات صارت لعبه

ريما:ماما ولله لعبه حلوه مره تعالي لعبي معنا قبل لا تطلعين

ساميه توجهت لبناتها وجلست بوسطهن وحط يدها عليهم وباستهم وقالت :لا يا حبيباتي انا عندي لعبة احلا منها بكثير بلعبها معكم بس مو الان بعدين

ريم وريما : جد يا ماما طيب متى



ساميه : اكيد جد بس بعدين واذا تبونها عم تصير عم ليه لا بس انتوا امروا



ريم وريما وهم يضحكون : طيب وش اسم هذا العبه

ساميه وهي تضحك : لعبة الاسهم

ريما وهي تضحك:يؤؤ يا ماما ولله صدقناك حرام عليك



ساميه : غريبه ما سعتوا فيها

ريما : لا انا ماسمعت

ريم : ولا انا وهي جد لعبه



ساميه : اكيد



ريم : لاجد جد



ساميه :لا امزح معكم بس ان شاء الله راح تنزل على يدي ان شاء الله قريبا وعلى اشرافي



الكل جلس يضحك ساميه : يلا حبيباتي اتركوا العب عنكم وقوموا ناموا .وباستهم وقالت يلا على فرشكم ويم وريما توجهوا لفرشهم ساميه غطتهم وباستهم مره ثانيه وقالت: هذا من ابوكم ويلا ناموا الان

وطلعت بسرعه من عندهم ونزلت لعند ماجد اما ريم وريما مجرد ماطلعت امهم من الغرفه قاموا بسرعه ووقفوا عند البلكونه وجلسوا يتفرجوا

ريم : تصدقي ياريما احس بشيء غريب

ريما :حتى انا بس ماعرف وش هذا الاحساس الغريب بضبط

وبين ماهم يتكلمون سمعوا صوت الباب ريما : بسرعه ياريم شكل امي ارجعت ع الفرش

ريم وريما اسرعوا لعند اسرتهم الا بدخلت العنود عليهم وهي تطالعهم وتضحك :اقول انتي وياها عن العياره شايفتكم وانتوا تراكضون



ريم وريما رفعوا البطانيه بسرعه عن روسهم وجلسوا يناظرونها بحقد



ريم : يقطع شيطانك ضنيتك امي



العنود : ماشاء الله وليه ان شاء الله مانمتوا .؟

ريما : مو جاينا نوم

العنود : ولا انا

ريم ك ليه انتي وش فيك

العنود:ولا شيء بس احس بشيء غريب ماادري وش هو لا تسئلوني

ريما : واحنا بعد نحس بنفس احساسك

العنود:ليه انتوا وش احساسكم.؟

ريم : ماندري بس اكيد انه نفس احساسك



ريما:الله يعين بس المهم خلونا نرجع ننام ساعه على الاقل ولا نفكر بشيء

العنود:طيب روحوا ناموا انا بعد بروح انام . وطلعت العنود لغرفتها وريم وريما توجهوا لفرشهم

اما في السياره

ركبت ساميه السياره ماجد :تاخرتي ياساميه ماصارت تشوفينهم

ساميه :سامحني ياحبيبي بس انت عارف سواليف بناتكماينمل منها

ماجد:اي ولله صدقتي المهم خلينا اليوم يومنا نتكلم بشيء ثاني بدال مانرجع نتهاوش

ساميه : اي ولله

ماجد:اجمل لحظه بحياتي هي الحظه الي عرفتك فيها

ساميه: وانا بعد كانت حياتي قبل اعرفك مافيها لاطعم ولا روح

ماجد : ولما عرفتيني

ساميه:حسيت بالحياه وعشت اجمل لحظات بقربك

ماجد:وانا بعد حياتي من غيرك ولا شيء

وستمرواا بالكلام وسط الزحمه بشوارع المملكه كانت الزحمه اليوم غير طبيعيه لدرجه ان ماجد انتبه

ماجد:تلاحظي اليوم كل الناس طالعين من بيوتهم

ساميه : اي اليوم الخميس والناس كلهم راح يطلعون

ماجد:اي بس هذا الخميس مو زي كل خميس

ساميه :ليه وش الفرق بين هذا الخميس وغيره

ماجد:هذا الخميس خميس ذكر بدايةحبنا ولا نسيتي يابعد قلبي

ساميه ضحكة :لا مانسيت

ماجد سمع صوت ضحكتها وناظرها ببتسامه ساميه انتبهت لنظراته ولفت تناظره

ساميه : وش فيك ياماجد

ماجد : ضحكتك الله لا يحرمني منها

ساميه ابتسمت له ولفت الجه الثانيه والا وهي لفه صرخت فجئه

ساميه : مااااااااااااااااااااااااجد ااانتبه ياااااااااماااااااجـــــــد

ماجد انفجع من صرخة ساميه ولف راسه بسرعه شاف سيارتين متصادمين بالوجه وناس كثير حولهم حاول يتصرف لكن صراخ ساميه كان مشتت كل تفكيره

عجز عن التفكير فاذا لف يمين ولا شمال راح تموت ناس كثير واذا كمل سيره لقدام صدم بسيارتين فمكان حل عنده غيرتخفيف السرعه وتوقيف السياره لكن الصراخ كان يشل تفكيره فمسك يد ساميه وهي غمضت عينها وحطت راسها على صدره وهي لاتزال تصرخ وظنوا انها اخر لحظه بحياتهم وبهذه الحظه مر عيهم شريط حياتهم وبعد دقيقه من هذا الاحساس المروع حس ماجد بنور بعينه وفتحها وشاف النور من جديد وجلس ياظر حوله ويسمع صوت الناس وحمد ربه انه سلم من الحادث وشاف انهم كانوا قريبين مرره من السيارات ذكر ربه واحمده وقام يناظر على يمينه وهو ينادي :سااااااميه سااااااميه .وجلس يحرك يدها

ساميه ماكانت ترد عليه صار يصرخ مثل المجنون :ساااااااااااااااااااميه ردي علي ياساااااااااااااميه ردي وهو يبكي ويحركهاا

ساميه بعد فتره من صراخ ماجد حست وفتحت عينها وجلست تنشدهـ :ماجد فيك شيء

ماجد:الحمدلله الحمد لك ياربي انتي مافيكي شيء صح قولي مافيكي شيء صح

ساميه:لا بس ابي اسمع صوت بناتك خليني اسمع صوتهم شويه

ماجد:كيف لا مااقدر اخاف نرعبهم كذا

ساميه :لا ماراح نبين لهم بس اسمع صوتهم

ماجد:اذا على كذا مافي مشكله .واخذ جوال واتصل على العنود

جوال العنود كان يرن لكن ماحد يرد عليه العنود كانت بدورة المياه وماسمعته واستمر الجوال يرن ويرن

ماجد: العنود ماترد اظنها نايمه

ساميه:جرب مره ثانيه عشاني

ماجد رجع يتصل على العنود وهو يتصل سمع صوت جاي من براا الناس صارت تصرخ ماجد جلس يناظرهم وهم يشرون له ماجد لف راسه جهت ماهم يشرون الاشااف سياره مسرعه جايه اتجاهم طاح الجوال منه ومسك يد ساميه بسرعه وقال لها :ساميه غمضي عيونك وتشهدي ساميه مسكته بالقوه وتشهدت .

العنود طلعت من دورة المياه وكان الجوال يرن رن رنه ووقف العنود استغربة مرره :غريبه من الي يتصل بهذا الوقت خليني اشوف . وخذت الجوال

وقالت :هذا ابوي مادري وش فيه خليني ارجع اتصل عليه . اتصلت العنود وكان الجوال يرن لكن ماحد يرد استمرت باالاتصال وبعد مايئست جلست على السرير وهي تفكر :ان شاء الله ماحصل لهم شيء بصراحه انا مو مرتاحه لالا ماظن مافيهم شيء اكيد ان ابوي انشغل بشيء عشان كذا مارد علي اكيد اذا خلص راح يرجع يتصل علي انا متأكده راح انتظر 10دقايق واذا مارد برجع اتصل عليه .

وكلها فتره قصيره الايرن جوالها العنود : ايه اتصل ابوي وتقوم بسرعه وتتوجه لجوال كان رقم ابوها انبسطت كثير ورفعته بسرعه

العنود:هلا باب

المتصل :السلام عليكم

العنود تعجبت من الصوت وسكتت وهي تفكر : هذا مو صوت بابا

العنود : مين معاي

المتصل :اختي انتي الي مين و ايش هي علاقتك بصاحب الجوال

العنود :ليه ابوي فيه شيء

المتصل : صاحب الجوال ابوك

العنود :ايه خلصني ابوي امي فيهم شيء

المتصل : ممكن تعطيني شخص اتفاهم معه

العنود:اول جااوبني بسرعه

المتصل :ابوك ومك عطوك عمرهم

العنود انصدمت مره ورمت الجوال وجلست تصرخ بااعلى صوتهاا لدرجه ان الفله كلها سمعت صوتها وصحيوا عليه حتى جدها وجدتها ولكل توجه لغرفتها

لمادخلوا لغرفة العنود شافوها جالسه على الارض والجوال طايح منها اول من وصل خواتها ريم وريما لما شفوها على هذا الحال ركضوا بتجاهه وجلسوا قدامها ينشدونها :وش فيك ياالعنود . العنود ماردت عليهم استمرت بصراخ وحضنتهم بقوه

الجده لولوه (ام عبدالله) خافت عليها وقربت لعندها :بنيتي العنود وش فيك

العنود ناظرت جوالها وصدت بسرعه وهي تصرخ وتنوح

الجد سعد (بو عبدالله) انتبه لنظرة العنود وجلس الشك يدور براسه :عبدالله جيب الجوال

عبدالله (بوفارس)استغرب واخذ الجوال وعطاه ابوه

الجد سعد (بو عبدالله): الو

المتصل : الو السلام عليكم

الجد:من معي

المتصل :اسف ياخوي اني اكلمكم بوقت مثل هذا تمنيت اني اكلمكم بضروف احسن من كذا بس ربي ماكتب

الجد : وش تقصد مافهمت وضح اكثر

المتصل:صاحب هذا الجوال الي اسمه ماجد سعد عبدالله عطاك عمره هو والحرمه الي معه

الجد انفجع مره لكن حاول انه يتمالك نفسه عشان مايفزع عياله وخصوصا ان العنود وخواتها محتاجين له بهذا الحظه كثير :بس ...كيف ..

المتصل :توفوا بحادث العمر لكم ان شاء الله وعطاه العنوان وجميع المعلومات

الجد سكر الجوال وكان يحاول يتمالك نفسه وقال :يااولاد طلعوا برا مابي اشوف حد بالغرفه الان

الكل استغرب وبدت علامات الشك تطلع عليهم وقاموا عشان بيطلعوا

ريم وريما لما تحركوا بس رجعت العند تصارخ :لا لا تروحوا خلكم معاي لاتتركوني مثل ماتركوني

الكل رجع يناظرها الجد سعد(بوعبدالله)راح بسرعه لعند العنود ومسك يدها وسحب يد خواتها وقال اطلعوا

والعنود تصرخ :لالا

الجد : يابنتي لا تخافين ماحد راح يتركك كلنا حولك

الكل كان يناظر بستغراب الجد انتبه ان ماحد طلع من الغرفه لف راسه بسرعه بتجاهم وصرخ :انا وش قلت لكم يلا اطلعوا

توجهوا كلهم للباب احمد (بوتركي) وقف مكانه يناظر وقال : ابوي في شيء

الجد سعد (بو عبد الله ) : بعدين بعدين روح الان مع بنات اخوك ريم وريما وخلك حولهم لا يغيبوا عن عينك وانت يا عبد الله الحق امك خلك وراها

صالح وليد اجلسوا مع باقي البنات وانتبهوا لهم

صالح (بو زياد) : طيب يابوي بس ...

الجد سعد (بو عبد الله) :بعدين يابوي بعدين

وطلعوا كلهم من الغرفه الجد قفل الباب وراهم وراح وجلس قدام العنود العنود كانت تبكي بحرقه حاول يواسيها : يابنيتي انا ابوك وانا امك وانا كل الي تبين

العنود : ابوي وامي راحوا ياجدي راحوا وتركوني لحالي

الجد : لا ياحبيبتي لا تقولي كذا هم راحوا لخالقهم ماتركوك وبعدين الموت حق وكلنا بنموت

العنود : بس انا ابيهم ياجدي ابي امي ابي ابوي نادهم ياجدي ناادهم ترا هم ماماتوا هذا يكذب علينك ياجدي لا تصدقه

الجد:العنود حبيتي لا تخافين كلنا حولك عمامك وخوالك هم ابائك وعماتك وخالاتك امهاتك وانا وجدتك ام واب لك

العنود : لا انتوا غير غير وهم غير

الجد حط يده على شفت العنود :لا تقولي كذا ان شاء الله ماراح تحتاجي شي وانا موجود بهذه الدنيا

العنود : الا ياجدي انا محتاجه امي وابوي ليه يتركوني ماااااااااااااابي ناادهم ابيهم ناااادهم الله يخليك

الجد مسكها وسحبها لصدره وحضنها بالقوه وهو يقول : امك وابوك ماتوا خلاص

العنود جلست تبكي وتصرخ الجد: العنود حبيبتي انتي تحبي خواتك

العنود صارت تبكي ودموعها بللت ثوب جدها

الجد :ياامي كلنا نحبك انتي وخواتك ومدام احنا موجودين انتي لا تفكرين ولا تحاتين انتي بنتي وانا احبك

العنود بدت تهدى وترتاح بعد ماسمعت كلام جدها وقالت : بس يا جدي

الجد قاطعها :لالا خلاص يابنيتي هذا امر الله مكتوب علينا كلنا الاجد ماجاوبتيني انتي ماتحبين خواتك

العنود : الا ياجدي

الجد : اجل خلاص صبري وحاولي تصبريهم لانهم لاشافوك كذا راح يضعفون لانك انتي الكبيره ويلا حبيبتي نامي لك ساعه

العنود : مااقدر ياجدي

الجد :حاولي

العنود وهي تبكي:مااقدر انساهم ابيهم ياجدي

الجد سكت ماتكلم وحط راسها على صدره ويده على راسها وحضنها العنود شويه شويه بداء صوته يخف الا ان سكتت ونامت على صدره وهي تنادي امها وابوها

الجد لما شاف العنود نامت رفعها وحطها على سريرها وغطاها وقف يناظر فيها وماقدر يتمالك نفسه اكثر فدمعت عيونه وهو يناظر فيها ويفكر بوضعهم بعد غياب امهم وابوهم فمسح دمعتة وصبر نفسه على فراق ولده وبنت اخوه وطلع من الغرفه بهدؤ عشان ماتحس العنود

وهو طالع كان الكل مجتمع عند غرفة العنود جلس يناظرهم وقال: انا طالع مشوار وراجع وابيكم تجون معي روحوا غيروا اثوابكم وتعالوا

وليد (بومشعل ): وين راح نروح باهاالوقت الله يهديك يابوي

الجد سعد (بوعبدالله):انت ياوليد خلك بالبيت احرسهم وانتم يلا وراي

الجدهـ لولوهـ (ام عبد الله ) : بو عبد الله وش صاير

الجد سعد (بو عبدالله) :مو صاير شيء

الجدهـ لولوهـ (ام عبد الله ): كل هذا ومو صاير شيء ولله مانت طالع الا لما تقول وش صاير لا تشغلنا

الجد سعد (بو عبد الله ):لااله الا الله قلنا مو صاير شيء

الجدهـ لولوهـ (ام عبد الله): يا بوعبد الله انا اعرفك من عيونك في شيء قول ريحني

الجد سعد (بو عبد الله): يلا ياولاد لانتاخر

الجدهـ لولوهـ(ام عبدالله): يابو عبدالله قول

عبدالله (بوفارس): امي الله يهديك اذا رجعنا راح نعرف السالفه روحي ارتاحي ولا تشغلي بالك اكيد مو صاير الا الخير

الجدهـ لولوهـ (ام عبد الله) :اي خير وخر عني زين انا قلبي مو مطمن قول يابوعبدالله الله يخليك

الجد سعد (بو عبد الله )دمعة عينه وهو يقول :يا ام عبد الله ربنا عطانا امانه والان ربنا اخذها

الجدهـ لولوهـ سكتت وجلست تناظر حولها ونطقت فجئه : لا وين وش لا ماصدق ماجد لا وجلست تصررخ

الجد سعد :اذكري الله ياام عبدالله

الجده لولوه وهي تبكي : لااله الا الله ان الله وان اليه راجعون

الكل كان واقف ومصدوم وصمت رهيب كان مخيم على المكان الا فجئه طلع صوت شيء طااح وتبعته صرخه هزت البيت كله حتى الخدم انفجعوا من الصوت الكل التفت بتجاهـ الصوت ريم وريما سمعوا كل شيء ريم اغمى عليها وريما ماسكتها وهي تصرخ جمانهـ ومنيرهـ لما شافهم راحوا يركضون ولريم اما نورهـ راحت تركض ومسكت ريما وحاولت تهديها مشاعل لما شافت الي صار تذكرت حالها بعد حادث ابوها وامها خالد ووضحى فنهااارت وصاارت تبكي وتنوح وليد (بو مشعل) واحمد زوجها (بو تركي ) راحوا يركضون لها ويهدونها

شيماء لما من الصدمه صارت تركض ومسكت سلطان وهي تصرخ وتبكي : سلطااااان اخوي مااجد مااات ماااات

سلطان كان يناظر فيها وحاول ينطق عشان يهديها لكنه ماقدر فصار هو الثاني يبكي

متعب كان متمالك نفسه راح يركض لخوانه سلطان وشيماء وحاول يهديهم:خلاص تكفون الله يخليكم هدؤ . لكن منظرهم كان يبكي القلب

خالد كان يناظرهم بصمت منصدم ودموعه كانت تتسابق مع بعضها فارس مسك خالد وهو يبكي ويصرخ وهو مصدوم:خالد الكلام مو صحيح صدقني مو صحيح

مشعل جلس على الارض وبكى مثل الطفل كان منظرهم يبكي العدو هذا يبكي وهذا ينوح هذا يصرخ وهذا ينهار وهذا يغمى عليه وهذاك يواسيهم ويبكي عليهم

الجد غرقت دموع عينه مثل النهر يصب من فوق الجبل حاول يتمالك نفسه ويثبت جمع كل مابغا من قوته مثل الجبل ثبت رغم الزلازال الي هز كيانه بفرقا اولاده ماجد وساميه

الجد حاول قد مايقدر ان مايبين ضعفه قدام اولاده عشان يتماسكون وقرب لعند عبدالله(بو فارس)وحط يده على كتفه ونادى :يا عبدالله يا صالح يا احمد يا وليد اثبتوا يا ولادي تمالكوا انفسكم انتم رجال لا تنهز صورتكم قدام عيالكم هم يستندون عليكم اذا ضعفتوا من غيركم يستندون عليه اصبروا وصبروهم اصبروا

ولف جهت البقيه وناده : متعب سلطان فارس خالد مشعل :تماسكوا انتم رجال البيت بعدنا اثبتوا لا وصيكم على امهاتكم وخاواتكم وانت يامتعب وصيتي لك انت الكبير هد وانا ابوك وهديهم معاك وانتم ياحريم اذكروا الله ولا تجزعون ترا الموت حق علينا انتبهوا لعيالكم ترا راح نطلع شويه بنرجع لا تخافون ويلا يا عبدالله انت وخوانك خلينا نروح نشوف اخوكم وزوجته .وطلعوا وعياله ومر الوقت وهم على حلهم بكا ونوح ودموع تنهار ودموع جفت من كثر البكا وتسارعت الساعات وحالهم مثل ماكانت غسلوهم وكفنوهم وشيعوا الجنازه وجتمعوا ناس كثير وصلوا عليهم اجتمعوا كل الحبايب والاصحاب والقرايب يعزونهم الجد يبكي بحرقه على فقد ولده وبنته

والاخوان والاصحاب الاحبايب والاقرايب حتى الغريب والخدم كانوا يبكون على فرقاهم دموع العين سالت و القلب صرخ صرخت الصمت و تعابير الفرح زالت ااه ياكبر المصيبه العنود وخواتها كانوا بالفرح عايشين والان يادنيا صعيبه الحال ماهو نفس الحال دمع العين جرحها وحالتهم النفسيه كانت جد صعبه اكيد على فرقاا اعز اثنين بهذا الكون الحال بتصعب يادنيا جد مالك امان باالامس كنتي تضحكينا واليوم حتى صرتي تبكينا حتى جدران الفله صابها الحزن صارت زوايه البيت كئيبه ونوافذ حالتها رهيبه والابواب في صدمه عجيبه اه يا فرقاهم هز اقلب ولا بقا فيه هيبه

كاتبة الرواية فديت اسمي ((Ebtihal))

ياتراا وش راح يحصل مع العنود وخواتها وش راح تكون حياتهم بعد فقد اعز ناس لهم


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 3
قديم(ـة) 24-04-2010, 11:52 PM
اشكي الغرام اشكي الغرام غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: صفحة من صفحات حياتي ((أحضان جدي)) بقلمي


ياااااي يالدووبه

مررره اجنان الروايه

بلييز لاتتاخري

تقبلي مروري

دانه


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 4
قديم(ـة) 25-04-2010, 12:24 AM
صورة فديت اسمي الرمزية
فديت اسمي فديت اسمي غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد: صفحة من صفحات حياتي ((أحضان جدي)) بقلمي


يسلمووو

اختي اشكي الغرام (دانه)

ان شاء الله عن قريب


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 5
قديم(ـة) 25-04-2010, 05:46 AM
صورة الزعيـ A.8K ـمه الرمزية
الزعيـ A.8K ـمه الزعيـ A.8K ـمه غير متصل
δЯέαмş
مستشــ¸.·* غرام *·.¸ـــاري
 
الافتراضي رد: رواية أحضان جدي / بقلمي


,’



بسم الله
و عليكم السلام و الرحمة


يعطيك العافية
موفقة إن شـــاء الله


القوانين ، تحديث جديد ؛



,’



الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 6
قديم(ـة) 25-04-2010, 11:16 PM
صورة فديت اسمي الرمزية
فديت اسمي فديت اسمي غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية أحضان جدي / بقلمي


الله يعافيك اختي الزعيمه


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 7
قديم(ـة) 26-04-2010, 08:53 PM
صورة فديت اسمي الرمزية
فديت اسمي فديت اسمي غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
B10 رد: رواية أحضان جدي / بقلمي


كاتبه الروايه فديت اسمي (Ebtihal)
البااااااااااارت الثاااااااني

وبعد مرور ثلاث سنوات من بعد هذه المأسه الي هزت جدران الفله رجعت الحياه من جديد

في الساعه السادسه صباحا هدوء مخيم على ارجاء الفله لا يسمع صوت سوا صوت عقارب الساعه وفجئه طلع صوت بوسط ساحة العيال

:يلا يلا قومي الساعه سته صباح يلا مدرسه

اي صح اليوم اول يوم دراسي من بعد العطله الصيفيه وهذا صوت اخدامه سوليه تصحي العيال

سوليه تتوجه لغرفة وئام وتطق الباب وتدخل :يلا وئام قومي روح مدرسه

وئام من تحت البطانيه : يؤؤ انتي وش تبين من الصبح روحي لغيري ولله وابتلشنا فيك

سوليه :وئام قومي عشان مافي تأخير مدرسه

وئام : ياويلي كم الساعه الان .؟

سوليه تناظر الساعه وهي تقول :انا مافي معلوم اذا انتا ابغى اعرف ساعه في قومي شوف

وئام بكل كسل :مابي خلصيني وطلعي براا

سوليه : طيب طيب انا في كلام سوا سوا بابا

وئام بكل عصبيه تقوم وتناظر الساعه ثم تصرخ : سوووليه وجع الم روحي لغيري انا دوامي مو الان انقلعي عني انا بالجامعه

سوليه وهي تضحك :سوري انا مافي معلوم ان انتا خلاص مافي مدرسه انا في روح صحي اخوا انتا تركي

وئام : لا وتضحكين بعد روحي انتي وجهك براا بس تعالي وين تصحي اخوي خليه نايم هو الثاني خلص مدرسه بعد

سوليه : او ماي قاد انتا وتركي خلاص كبير بسرعه ماشاء الله

وئام تقوم وتمسك يد سوليه وتسحبها لبرا وهي تقول :شكلك مطوله طلعي براا

سوليه من القهر جلست تتحلطم : ياالله ياربي هذا مافي احمدي ربي انا كل يوم في قومي الساعه خمسه صباح ومافي سوي سمسم هوا

وتتجه لغرفة اسيل وتطق الباب اسيل :ياالله على الصبح سعد وش ها الادب الي نزل عليك فجئه ادخل وش عندك ادخل بس

سوليه تفتح الباب وتدخل وهي تقول : لااسيل انا مافي سعد انا سوليه يلا في قومي روحي مدرسه

اسيل ترفع البطانيه وتناظر الساعه وتلف بسرعه على سوليه : من جدك انتي جايه تصحيني اقول اقبضي الباب اخير لك

سوليه حطت يدها على خصرها وهي تقول :ليه مدام انتا بعد مافي مدرسه

اسيل :اقولك طسي عني بس

سوليه تطلع وهي تتحلطم :يا الله هذا اسيل مافي اسمع الكلام يلا انا خلي وفي روح صحي او سعد

وعند غرفة سعد تطق الباب سعد مايرد تدخل :سعد سعد يلا يلا قومي مدرسه

سعد لما سمع الصوت قام بسرعه ورفع بطانيته وجلس يناظرها بحقد :هي انتي سلامات وش مدخلك بغرفتي وش عندك

سوليه :يلا في روح مدرسه ولا سمسم اختي مافي مدرسه يلا قومي

سعد بعصبيه :اقول شفتي هذا الباب طلعي منه مثل مادخلتي وقولي لـاسيل اذا صحت تصحيني معها

سوليه تطلع من غرفته وهي منقهره عليه :هذا ولد مافي ادب ياالله ياربي هذا سوي مشكله عشان انا في قولي سوا هوا قومي مدرسه ياالله ياربي



وتروح لغرفة البندري تطق الباب وتدخل طوالي :يلا بندري قومي مدرسه مافي قول بعدين انا جامعه مافي مدرسه لا الحين في قومي يلا ولا انا في جيبي مويه بارد في كبي فوق راس انتا

البندري استغربت مره وجلست تناظرها بتعجب :يااهو انتي وش فيك من الصبح وشياطينك صاحيه معك

سوليه بعصبيه :انا كل من روح غرفه في صحي بيبي في قول انا خلاص مدرسه وبعدين في قولي طلعي برا ايش هذا كلام

البندري وهي تضحك :طيب طيب كم الساعه الان

سوليه :الساعه سته يلا قومي شاطر قومي انا تعب

البندري تقوم وهي تقول :وانا اصغر عيالك بس يلا خلينا نقوم اصرف لنا

سوليه ابتسمت وطلعت من غرفة البندري وراحت لغرفة معاذ وطقت الباب ودخلت بقوه وبسرعه

معاذ كان رايح بنوم لما دخلت سوليه انفجع ونط من سريره :انتي وين داخله سوق سمك ولا وين

سوليه وهي تضحك :لامافي سمك في بيض وحليب

معاذ وهو معصب :لا وتمزحين بعد اقولك انتي وجهك طلعي عني لا اقوم عليك

سوليه : لا معاذ انت في قومي مافي انا يلا مدرسه

معاذ :ليه كم الساعه الان وعمى نشف دمي

سوليه :الساعه سته يلا مدرسه

معاذ قام وهو مقهور عليها :طيب طيب قمنا ياشين الخدم لتحكموا

سوليه ضحكة عليه وطلعت من الغرفه وراحت لغرفة العنود ودخلت على طول من دون ان تطق الباب وقفت قدام سريرها وتطل بوجهها

العنودسمعت الصوت رفعت راسها تشوف من الي دخل الا سوليه بوجهها وتقول :يلا بسرعه قومي مدرسه

العنود:يمآآآآآآآهـ

سوليه تناظر العنود وتقول:بسم الله عليك ايش في انتا

الجناح كله صحا على صراخ العنود وكلهم عند غرفتها أول من وصل محمد بتوتر:العنود وش فيك

العنوداستوعبت وسكت وتناظر سوليه

سوليه: انا مافي معلوم انا قول يلا قومي روح مدرسه وهي صراخ

العنود: الله ياخذك ياساحرهـ موتيني خوف

وئآم وتركي وإسيل وسعد والعيال كلهم يضحكون

فارس: مع وجههك ياالعنود صحتينا من بدري

معاذ: لاتلومونها من اشويا كنت بسير على مستشفى المجانين

ملاك: والله ماعندكم سالفه مزعجين خلني اروح اجهز اصرف

خالد ضحك جلس يناظر محمد:محمد امسك قلبك ياقلبي

محمد ناظر خالد وقال:اعقل بس ترا جد خفت الصوت طلع فجئه

مشعل:لاعاد جد طلع فجئه وهو يضحك

مرام: طالعي صدق فاضين يقومي بس ياغرام نجهز عشان منتاخر

غرام:اي صدقتي خلينا نجهز كله من العنود صحينا بدري

ريما:يلا بس ماباقي شئ ندخل الفصول وش بدري

ريم:انا جايه معكم

زياد:جلس يناظرهم ولف راسه على اخوه يزيد ومسك ايده:يلا نرجع ننام بس باقي على دوامنا كثير

يزيد: اوكي

مشعل:خذوني معكم

سلطان:وين وين سلامات وانا بعد ابغى اروح اناااااااااام

شيماء:اي والله النوووم حلوووووووو

متعب جلس يضحك:مساكين برحون المدرسه

تركي وسعد جلسو يضحكون وقالوا:حنا بنسبقكم على الغرفه

العنود:وانتوا من عازمكم على غرفتي يلا كلكم انقلعو برا

سوليه ماتت ضحك وهي تقول : والله انا يحب انتا عنود انا كل يوم صحي انتا اول عشان صحي باقي بسرعه بدون تعب

كلهم ضحكوا

العنود قامت معصبه وطردتهم من غرفتها وراحت تجهز

وعند غرفة ريم وريما

ريم تسأل ريما:اقول ريما ماشفتي شنطتي

ريما:خليني الاقى شنطتي اول عشان اقولك وين شنطتك

ريم اقول:مالت بس خليني اسال سوليه

ريم تنادي على سوليه :سووووليه ياسووووووليه وينك

سوليه:بس ريما ايش انتي ايش ابغى

ريم:يالغبيه انا ريم مو ريما

ريما تضحك:اي صح انا ريما وهي ريم

سوليه:طيب انا مافي معلوم انت وجهه سم سم

ريم:طيب فيكنا زين قولي وين شناطنا

سوليه:شوفي في غرفة الملابس

ريما راحت تشوف:اي خلاص ياريم لقيتها خلينا ننزل الان

ريم :طيب بس بروح اشوف مرام وغرام

ريما: طيب وانا معك

عند غرفة مرام وغرام

ريما:هابنات خلصتو

مرام:ايوهـ بس شعري ماادري وش فيه مو ضابط

غرام تضحك:انتي يامرام دوم شعرك مايرضى يضبط

مرام:اقول بس عن المسخرهـ وتعالي ساعدوني بسرعه

ريم :انا بساعدك لحظه

غرام:مرام وين ساعتي الفضيه الي شريتها الاربعاء

مرام:ماادري يمكن مع الاكسوارات بالدرج شوفي

غرام تروح وتشوف الدرج وتقول:يالله يقلعك يا مرام حيرتيني الان وش البس وش رايكم بنات .؟

ريما : اي لون لابسه بشعرك

غرام :بنفسج

ريما :اجل شوفي لك كسسوار اصفر لان الاصفر حلو مع البنفسج

ريم :ولا روحي لختي العنود عندها اكسسورات رهيبه توها مخذتهم يوم الاربعاء

مرام :ايه و مره وحده روحي لوئام اخذي عطرها ولله جوناان

غرام :ولله فكره اجل يلا انا بروح لعنود على ماتخلصون

ريم :لاوين احنا خلصنا انتظري جاين معك يلا قومي مرام خلصت شعرك قومي نطلع

غرام : يلا انتظركم

مرام :احنا وراك يلا

وطلعوا من الغرفه وتوجهوا لغرفة العنود

غرام طقت الباب ودخلت :هاي عنودهـ

العنود :هلا غرام وشعب الكريم الي معها

غرام وبتسمت ابتسامت مكر:ومن قالك اني غرام انا مرام

العنود :لا معليش مافي فرق بينك وبين غرام انتوا واحد

مرام وهي تضحك :ماعليك منها يالعنود تستهبل عليك انا مرام وهي غرام

العنود :ولله لذبحكم قولوا وش عندكم وخلصونا

ريما :جاين يشوفون اكسسوراتك اذا ماعندك مانع

العنود :لا ابد ماعندي مانع هذا الصندوق عندكم روحوا اخذوا الي يعجبكم

غرام راحت تركض وخذت الصندوق وجلست تفرج عليه

ريم :هاا العنود خلصتي ولا

العنود : من زمان خالصه

ريم :اجل يلا قومي معنا نزل مره وحده

مرام :راح نمر على البنات كلهم وننزل سوا مرا وحده

العنود :طيب يلا

ريما :هااغرام ماخلصتي

غرام اخذت بسرعه وسكرت الصندوق :الا الا خلصت يلا انا جايه معكم

الا وهم طالعين صادفوا البندري

ريما :شوفوا البندري

العنود :البندري البندري

البندري سمعتهم وجات لهم :هلا بنات خالصتوا

غرام :شوف عينك خلصنا

العنود:المهم انتي خلصتي

البندري :ايه خلصت

مرام جلست تناظر حولها ولفت على البندري :غريبه وين اختك الملقوفه ملوكه

البندري :الحين تشوفينها صبرك عليها

ريم :يلا بنات خلونا نشوف جود ونجود

ريما :البندري تعالي معنا

البندري :يلا

وعند غرفة جود ونجود دخلوا البنات وكانت جود تركب العقد لنجود

ريما :هلا بنات خلصتوا

جود :ايه بس اركب العقد لنجود

العنود :طيب نحتريكم

نجود:لا خلاص خلصنا جاينكم الان

جود:البندري غريبه وين ملاك

البندري :وانتم كل ماشفتوني قلتوا وين ملاك شفوها جاتكم ليتكم قايلين شيء ننتفع منه مو نعتل

ملاك :صباح العسل والقشطه

نجود:صباح البنه

مرام :مع الخبز الحااااار

العنود :اهم شيء يكون معهم بيض وهي تضحك

ريم :الجوع وما يسوي

ريما :اي ولله الجوع يلا بسرعه خلونا ننزل

ملاك :صاحين بدري مو بالعاده

البندري:اسكتي بس ويلا قدامنا لاتأخرينا

ملاك :ياشينكم لا تكلمتوا مالت بس خلوني انزل ازين لي

وهم نازلين شافوا معاذ

معاذ :هاابنات خالصين

البندري :مثل ماتشوف

العنود :وانت خالص

معاذ:اكيد

مرام :يقولها بثقه

معاذ:اكيد بثقه ولا قالولكم انا انتم ساعه قدام المرايه كحلي وااي شعري لا اضاافري تكسرواا ياربي لا مااقدر انا كلها ثوب وشماغ وكان الله غفور رحيم

البندري:تكفاا عااد اقول خلصنا ونزل قبل لا تنزل وانت طاير

معاذ :افااا بس افااا..

قاطعته ريما :اجل وش رايك تغلط وتبيها تسكتلك

غرام :ياهو اجلوا الهواش بعدين انا جاااايعه وبعدين ترا تأخرنا على المدرسه

ريم :صدقتي يلا انا بنزل قبلكم

ونزلوا وتحت كان الكل صاحي الجد والجده والاباء والامهات

معاذ :صباح الخير جميعا

البنات :صباح الخير

الجد سعد (بوعبدالله):صحيتوا ياعيال يلا خلصوا عشان ماتتأخرون

الجدهـ لولوهـ (ام عبد الله):صباح النور يلا حبايبي تعالوا افطروا

معاذ:جدي انا راح اجلس بجنبك بالوسط بينك وبين جدتي ازحموا لي

الجد سعد (بوعبدالله)ناظر معاذ موعاجبه كلامه وكانه يقول استح على وجهك

الجده لولوه (ام عبد الله)ضحكت :اي حبيبي تعال اجلس بجنب جدك

البندري :اي ماعنده جد الا هو

معاذ :تغارين

صالح (بوزياد):لامن صبح بعد يلا ياعيال عن الهواش والهذره من الصبح افطروا وفكونا انقلعوا على مدارسكم

عبدالله (بوفارس)وهو يضحك:مدارس ولله شيء قدييييم افتكينا منها الحمد لله راحت بالله تذكرون ايااام

وليد (بومشعل):وين انساا قسم بالله كانت ايام حلوه بس معااانااهـ

صالح (بوزياد):على انهاا حلوه اي حلوه بس المعاناه لازالت معانا

عبدالله (بوفارس):اي خلصنا من دراستنا جااوا عيالنا وهم دراستهم

احمد(بوتركي )وهو يضحك:اي ولله بس انا مرتاح تركي واخته مابقاء لهم غير الجامعه وافتك منهم المصيبه معاذ بس هانت كلها سنه او سنتين ويلحق اخوانه

ويبقا لنا هم الوظيفه

الجد سعد (بوعبدالله):يعني انتم ماسكين عليهم وناسين انفسكم يلا خلصوا انتوا بعد وراكم شغل بشركه

جمانه (ام مشعل)ومنيره (ام فارس)جلسوا يضحكون جمانه (ام مشعل):ولله حاله ناس عندهم شركه وناس ثانين مدارس لا مااقدر وهي تضحك

منيرهـ(ام فارس):يازين الراحه بس

نورهـ(ام زياد)جلست تناظر مشاعل و:الي يشوفهم يقول ماراح يروحون هم بعد

مشاعل (ام تركي):اي ولله ولا صدقوا نهم بجازه

احمد (بوتركي):انا ادري عنهم يلا بس يلا خلصوا عشان نطلع

العنود وهي تضحك :يلا بنات,معاذ انا خلصت خلصوا بسرعه عشان مانتاخر

صالح (بوزياد):صدقتي يابنيتي يلا بسرعه لاتتاخرون

وطلعوا كلهم وراحوا لشغالهم


كاتبه الروايه فديت اسمي (Ebtihal)


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 8
قديم(ـة) 26-04-2010, 08:57 PM
صورة فديت اسمي الرمزية
فديت اسمي فديت اسمي غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
B10 رد: رواية أحضان جدي / بقلمي


يتبع الباااارت الثااني كاتبه الروايه فديت اسمي (Ebtihal)

وبعد فتره من طلعت العيال

الجده لولوه (ام عبدالله):كرواتيه كرواتيه وينك يا كرواتيه

كرواتيه جات تركض :نعم مدام نعم

الجده لولوه :روحي قولي لطباخه دلهي تجهز الفطور العيال وقولي لسوليه تصحيهم بسرعه لا يتاخرون عن المدرسه

كرواتيه :ان شاء الله مدام فطور خمسه دقيقه ويكون جاهز وانا في قولي سواسوا سوليه ابغى شيء ثاني مدام

الجده لولوه :لا روحي بسرعه

كرواتيه :ان شاء الله مدام وتروح بسرعه لسوليه :سوليه سوليه يلا مدام كبير في قول روحي صحي بيبي عشان مافي تاخير مدرسه

سوليه :ياالله ياربي انا في انساء يلا انا في روح عشان مافي تاخير

وتطلع سوليه لجناح العيال ووتتوجه بسرعه لغرفه وئام وتدخل بسرعه :وئام يلا قومي مدرسه

وئام :اااه لا ليه يارب ليه انا ابي افهم ليه غرفتي اول غرفه ليه لا خلاص انا بغيرها وانتي وش عندك تطالعين خلاص روحي صحيت روحي

سوليه :طيب انا في روح وتروح غرفة تركي

وعند غرفة تركي تطق الباب

تركي :مين

سوليه تدخل :تركي يلا قومي مدرسه

تركي : ومن قالك دخلي انا قلت مين ناقلت ادخل

سوليه : يلا مدرسه مافي كلام اول مدرسه بعدين كلام

تركي :طيب طيب طلعي برا وقولي لوئام تجهز

سوليه :وئام خلاص قامت سوا انا اجي صحي انتا

تركي :تقولون قصة حياتك انتي طلعي برا احسن لك يلا

سوليه طلعت وراحت غرفة فارس وعند غرفة فارس طقت الباب

فارس :ادخل

سوليه دخلت وشافت فارس واقف قدام المرايه يضبط نفسه :خلاص فارس انتا جاهز انا في روح خلاص

فارس :وش تشوفين انتي يلا براا يلا

سوليه :ياالله ياربي هذا جزء انا صحي انتا يلا انا روح شوف خالد احسن

وعند غرفة خالد

دخلت سوليه بعد ماطقت الباب وكسرته طق وماحد راد عليها :خالد وين انتا يلا في قومي وهي تسحب بطانيته

خالد قام وهو معصب :يا هوو وش تسحبين وخري عني

سوليه :يلا قومي مدرسه يلا

خالد :وجع وجع عمى الم والناس كذا تصحي يلا خلاص طلعي برا قبل لا انهيك

سوليه :طيب خالد لاتعصبين انا في اطلع في روح خلاص

خالد يناظرها بحقد :صدق مزعجه

سوليه طلعت وراحت لغرفة سعد وطقت الباب ودخلت بسرعه :سعد يلا يلا قومي مدرسه

سعد ناظرها بحقد :سوليه انتي ماتطلعين اكرم لك

سوليه : لاانا مافي برا انت برا يلا مدرسه

سعد :سلامات هذه غرفتي انتي الي تطلعين مو انا

سوليه :لا عشان في ارجع نوم مره ثانيه مافي نوم يلا مدرسه

سعد :وانتي خليتي فيها نوم قمنا قمنا بس اكرمينا وطلعي برا

سوليه :ايه انا في روح الحين

سعد :فكه روحي وقام يجهز

سوليه طلعت من غرفة سعد وراحت لغرفة اسيل

اسيل كانت دور في غرفتها

سوليه: ايش في انتا اسيل

اسيل :شفتي دفتر محاظراتي

سوليه :اي لون

اسيل :احمر وابيض

سوليه وهي ضحك :هذا دفتر ولا فلان تايم (عيد الحب)

اسيل :ولله رايقه ترا ماامزح معك شفتي ولا لا خلصينا

سوليه :لامافي شوف يمكن عندي وئام انتا كل سوا سوا

اسيل :اعوذ بالله روحي فكينا

سوليه :اي انا في روح وراحت لغرفةمحمد ودخلت على طول كان

محمد منسدح على السرير ولما سمع صوت الباب قام بسرعه :هاا وش بعد صااير بالعنود شيء

سوليه وهي تضحك :لا محمد عنود خلاص في روح مدرسه

محمد انحرج وجلس يناظرها وغير السالفه على طول :ومره ثانيه خفي على الباب فاهمه

سوليه :طيب محمد بس انتا يلا قومي روح مدرسه

محمد :يصير خير

طلعت سوليه وراحت لغرفة شيماء وطقت الباب

شيماء : اي خلاص خلاص صحينا

سوليه تفتح الباب عشان تتاكد وتشوف شيماء منسدحه على السرير تروح لعندها وتقول :وينا هذا الي في قومي شيماء

شيماء ترفه راسها بسرعه وتطل من البطانيه وهي تقول :وجعه انتي مافي فكه منك

سوليه :لامافي يلا قومي

شيماء تقوم وهي تتحلطم :قمنا قمنا فكينا

سوليه تضحك وتروح لغرفة متعب وسلطان وتطق الباب ولا حد يرد عليها تدخل وتوقف على روسهم وتنادي :متعب ,سلطان يلا قومي مدرسه

كانوا في سااابع نومه وماردوا عليها سوليه عصبت قامت تنادي :متععب ,سلطاان يلالا قووومي مدرسه

متعب فتح عينه وجلس يناظرها

سوليه : يلا مدرسه

سلطان وهو منسدح على بطنه :مدرسه او صح صح مدرسه خلاص بنقوم بس انتي روحي وتعالي بعد دقيقه الا اقولك خليها خمس احسن

سوليه :لامافي الحين في قومي كل قوم الا انتا سوا هوا

متعب :ماعرفت تختار من تترجاه ماخترت الا هذه النذله

سوليه :متعب مدررسه مافي كلام يلا

متعب : الله يقلع الخدم الي انتي منهم قمنا خلاص طلعي برا

سوليه : يا الله يا ربي كل في قول طلعي برا انتا لحالي وانا مافي اجي

سلطان وهو يضحك : طيب ولا تزعلين لاتطلعين براا بس انقلعي برااا

سوليه طلعت وهي مقهوره وراحت لغرفة زياد ويزيد طقت الباب

يزيد :مين ..؟

سوليه :انا سوليه

يزيد :خير وش عندك

دخلت سوليه وشافت يزيد جالس وزياد نايم راحت لعند زيادد ووقفت على راسه وجلست تصحيه :يزيد يزيد يلا قومي

زياد ماسك امها نومه ومارد عليها ويزيد ماسكها ضحكه من الصبح

سوليه :لفت تناظر يزيد:زياد ايش في انتا

يزيد :لالا مافي شيء وجلس يتفرج عليها وهي تصحي اخوه ويكملها ضحك

سوليه :يزيد يلا قومي ولا انا في جيب مويه بارد في كبي على انتا

وزيااد غرقااان بنووم

يزيد وهو يضحك :لاوين سوليه مايحتاج انا قمت ورايح لدورة المياه بعد شوفي وقام وهو يضحك

سوليه عصبت وجلست تصارخ على زياد :يزززززيد يلا قوووووومي مدرســـــه

زياد بكل برود يرفع البطانيه عنه ويحط يده على راسه ويجلس يناظرفيهم وهو يتمدد:وشفيكم وش ها الازعاج

سوليه :يزيد قومي اخو انتا مجنون من صباح في ضحك واجد يمكن في اكل لبن خايس امس

زياد وهو مبتسم :اولا البن مايكلونه يشربونه ثانيا انا زياد مو يزيد ثالثا خلاص انا صحيت طلعي برا

سوليه : مافي مشكل انا مافي معلوم سمسم فسس يلا انا في روح شوف مشعل

وتطلع لغرفة مشعل وتدخل طوالي من غير ماتطق الباب مشعل كان طالع من دورة المياه سرحاان ولما دخلت سوليه انفجع وزلت رجليه وكان بيطيح ع الارض لكنه حط يده على الباب وثبت نفسه سوليه لما شافته خافت يطيح وصرخت وحطت يدها على شفتها فارس كان طالع من غرفته وسمع الصوت وراح يركض وئام كانت واقفه مع تركي لما سمعوا الصوت راحوا يركضون بتجاهه متعب وسلطان والبقيه لما شافوهم يركضوا راحوا وراهم

سوليه جابت كرسي وقالت لمشعل يجلس وراحت تجيب له مويه الا بدخلت فارس :هاا وش صاير وش فيكم ولما شاف مشعل راح لعند وحط يده على خده ورفع راسه : مشعل فيك شيء

مشعل مارد عليه جلس يناظره ثم نزل يده وجلس يناظر بالارض

وئام :مشعل وجع لا تخوفنا فيك شيء

تركي :لا وئام وين ماعليك منه دلع اطفال كبرنا عليه يامشعل كبرنا

سعد : العياره وماتسوي قم بس خلصنا

اسيل وهي تضحك :كل هذا مصدوم عشان ايام الدراسه رجعت

سوليه دخلت وعطت مشعل المويه

مشعل اخذ المويه وجلس يشرب

خالد :اقول بلا حركات نص كم ترا هاالحركات متعودين عليها العب غيرها

محمد :لا ياحبيبي لاتفكر مافي غيااب قوم اجهز يلا قوووم

شيماء:ماكبرت يامشعل لا شوفوا ولا يئس لساا مزال جالس قووم خلصناا

مشعل :اقول انطموا كلكم اااه يااارجلي ماني بحاس فيهاا احس انها انكسرات اه يارجلي اه

سلطان جلس قادم مشعل وحرك رجله

مشعل :اه اه شويه شويه سلطان اه خف يدك

متعب وهو يضحك:ليه وش صاير عشان تنكسر تلعب كوره وانت نايم

مشعل :كوره بعينك وثاني شيء اسئل سوليه لا تسئلني

سوليه :لالا انا مافي معلوم انا افتح دور لروم مشعل بعدين مشعل في خوف وطيح انا مافي سوي شيء

زياد :لاابد انتي ماتسوين شيء ابد

يزيد :وانا اشهد

الكل ضحك

سلطان :مافيك الا العافيه قوم بس لا تأخرنا عن العياره

مشعل :ياالله يعني مافي نوم مره ثانيه

شيماء :لامافي نوم قوم بس قوم

سوليه :او ماي قاد مشعل يعني انتا مافي شيء بس كذاب سوا سوا انا عشان مافي روح مدرسه يلا قومي ولا انا في كلام سوا سوا ماما لولو كبير

مشعل :لالا ولي يرحم ولديك وين تنادينها خلاص قمنا مافيني شيء شوفي مافيني شيء

الكل قام يضحك وطلعوا من الغرفه وهم طالعين

اسيل :وئام وئام لحظه انتظري

وقفت وئام :نعم اسيل وش فيك

اسيل :شفتي دفتر محاظراتي الي شريته معك

وئام :الاحمر

اسيل:ايه شفتيه

وئام :ايه ياذكيه امس نسيتيه مع الاغراض عندي بالغرفه

اسيل :اي الحمد لله مو ناقصه اروح المكتبه مره ثانيه

شيماء :مايحتاج تروحين انا عندي كم واحد زايد خذيهم ولا تروحين

متعب :اقول عن الهذراا وخلصونا

سلطان :اصبر شويه وبيقولون لك مكياجي فستاني كحلي وااي مااقدر لون عدساتك جوووونااااااان

شيماء :وش دخل

زياد :بدا موال كل صباح

يزيد :لا بشراف العمام بعد

تركي :سعد لايفوتك شوف

سعد :لاتخاف انا متاابع بصمت

محمد وهو يضحك:ماتقول ظهور دون اتصال احسن

فارس :متأثرين بالنت انتم

خالد :سلطان لا مو كذا حرااام عليك لا تظلمهم

سلطان :اجل كيف

خالد :الحين اقولك

متعب :لحظه انا بجلس عشان مايفوتني شيء

خالد راح بسرعه ومسك يد فارس

فارس :هاا خير وش فيك

خالد :حبيبي وش رايك فيني

فارس جلس يناظر خالد :هي فيك شيء

خالد :وش رايك بفستاني الجديد توني امس شريته 10 رهيب صووح

فارس فهم وجلس يضحك :اي ولله رهيب مررره جوناااان عليك انت الي محليه بس جسمك جونااان انت مسويه رجيم

خالد :انا جسمي كذا بالفطره

فارس :وااااااي رهيب ويلي ويلي شوف لا يفوتك هذه لابسه نفس فستانك

وكان مشعل توه جاي ولا كان يدري بسالفه

خالد لف يناظره وقرب منه :وهو يقول اي ولله لا مستحيل قهر قهر انا ماخذه من مصمم لبناني مافي منه الا واحد وشد مشعل من صدره وهو يقول :يا حرامي لا مستحيل كذب علي روح غيره ولا انا برميه خلاص خلاص

مشعل موفاهم السالفه مسك يد خالد ودفه على فارس :هي انت مجنون ولا فيك شيء

فارس مسك خالد وهم يضحكون

شيماء عصبت مسكت اسيل وئام :اقول بنات قوموا خلونا ننزل هاالمهابيل مطولينها

الكل كان يضحك

مشعل :وش السالفه

سعد وهو يضحك :طوويله بعدين بعدين

مشعل :موفاهم

متعب :ولا راح تفهم

شيماء:مشعل ماعليك منهم ناس مجانين تعال معنا احسن لك

مشعل ضحك :احس اني فهمت

تركي :وصلت خير يلا ننزل

متعب وسلطان راحوا بسرعه ووقوا قدام شيماء :شيماء لاتقولي انك زعلتي

شيماء :بعدوا عني مالكم شغل

سلطاان :افاا هذا وحنا اخوانك التوئم

متعب :ترا احنا مالنا شغل هذا خالد وفارس

خالد :لا وين الحين مالكم شغل اتركيهم عنك ترا هم الي قالوا لنا كذا

فارس قرب لعند شيماء واسيل وئام ومسك اياديهم وباسها وقال :سامحينا اخر مره ماعاد نعيدها

شيماء :ومن قال اني زعلت اصلا

فارس :اي هذا عمتي الي متعود عليها الحلوه

شيماء :بدينا بلغلط هي ترا انا اصغر منك وش عمتك

فارس :نسيت صح انا عمك

سلطان :لايصدق بس اقول مدام انك رضيتي علينا يلا ننزل ياعمته

متعب :جد ماطيقهم لقالولي عمي احس اني شايب تخيل بعمري ويقولي عمي

مشعل :عمي انا بنزل يلا تعال معي

خالد وهو يضحك :بس عاد يلا ننزل

ونزلوا وفطروا وراحوا للجامعه
كاتبه الروايه فديت اسمي (Ebtihal)


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 9
قديم(ـة) 26-04-2010, 09:03 PM
صورة فديت اسمي الرمزية
فديت اسمي فديت اسمي غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
B10 رد: رواية أحضان جدي / بقلمي


البااااارت الثالث كاتبة الروايه فديت اسمي (Ebtihal)

وبالمدرسه وبالفصل بتحديد مرام تذكرت العطر وحطت يدها على راسها :ياااالله نسيتت

غرام وهي تهمس :وش فيك

مرام :قهر والله قهر

غرام :ليه طيب

مرام :نسيت اخذ العطر من وئام

غرام :بس هذا الي قاهرك

مرام :ايه ولله قاهرني

غرام :لاتشيلي هم انا مانسيت عطري والبنات بعد ماينسون

جود وهي تهمس:هص هص بنات وش عندكم سمعونا معكم

غرام :لابس مرام نست تاخذ العطر من وئام

نجود :كل هذا عشان عطر

جود :حمدلله والشكر

مرام : اقول تلايطوا بس لو كنتوا بس انا منقهرهـ بكيفي

نجود :لاتحاتين اذا نسيتي احنا مانسينا

الاستاذهـ غادهـ (مدرسة علوم )سمعت الصوت ورفعت صوتها تدور

طبعا استاذه غاده غنيه عن التعريف استاذه نظاميه بمعنا الكلمه تكره شيء اسمه صوت بوقت الحصه ساعات تحسون انها متخلفه لانها تصرخ فجئه وبدون سبب رجه بمعناها

استاذه غاده ضربت الطاوله بقوه :انا اسمع صوووت تعرفوا معناا كلامي ولا لا في صوت بالفصل اذا ما ختف الصوت خلال ثانيه راح تندمون فاااهمين

جود :من اولها بتندمون اجل اخرتها وش

غرام :ماعليك منها زين ماعندها الا تنافخ

الاستاذه غاده :هاا انا لازلت اسمع انتي وياها بسرعه قوموا غيروا اماكنكم

غرام : مين تقصدين يااستاذه

الاستاذه غاده :انتم الاربع قوموا غيروا اماكنكم ولا طلعوا براا

نجود : لا استاذه خلاص راح نسكت اخر مره لا تغيرين اماكنا

الاستاذه غاده :اجل اسكتوا

مرام :حاظر ياستاذه

جود ضحكت : اخاف تصدق

الاستاذه غاده :هاااوبعدين ماخلصنا

غرام :الا خلصنا خلاص هاا سكتنا

الاستاذه غاده :لا انتم مافي فايده معكم يلا كل وحده تجلس بمكان يلا

جود :لا استاذه انا واختي توائم مانقدر نبعد عن بعض

نجود :اي صح اذا بعدنا تجينا حالت اكتئاب مزمنه

غرام :وحتى انا واختي لدرجه ان امس يوم ماادري ذاك اليوم المهم مره انا واختي بعدنا عن بعض طحنا بالمستشفى شهرين وعجزوا الاطباء عن علاجنا وماشفينا الا لما جلسنا جنب بعض مو صح مرام

مرام وهي ماسكه نفسه من الضحك :اي صح صح كلامها يااستاذه صدقيني

الاستاذه غاده :بس ولا كلمه يلا بسرعه قموا اوقفوا وعطوني اسمائكم

قاموا وهم يضحكون على الصواريخ الي اطلقتها غرام

وبالفصل الثاني ...

البندري و ريم وريما جالسين ماعندهم شغله جالسين يسالفون

ريم : البندري كم باقي من الوقت ونطلع على البيت

ريما تطالع الساعه : تواا النهار من اوله

البندري : والله انك تحفه تحملي بس بااقي كثيرر

ريم : طفششششش بغي بغي طفششش

ريما :ولله حتى انا طفششت

البندري : عندي فكره تنسيكم ام الطفش

ريم : هااتي وش عندك

البندري : ودي نحيي الاستاذه مريم على طريقتنا

ريما :اي ولله فكره بس اي طريقه

ريم : وش راح تسون

ريما :راح نسليك

ريم:طيب ايش الي بتسونه

البندري : ولا شيء بس عندك علكه

ريم : اي عندي

البندري :حلو حلو عطيني

ريما:ياامكاااره كانها وصلت وهي تضحك وش رايك بطبشوره بعد

ريم فهمت وجلست تضحك :جد جد وحوش انا افداكم بس السؤال هنا من وين الطبشوره

البندري : عندنا وياك خير

ريما : طيب

البندري : يلا عجلوا لاحد يشوفكم فتتوا الطبشوره بسرعه

ريم وريما : اوكي

ريم : بنات لا يفوتكم شوفوا نمل كثير هنا وجلست تراقبهم :ايه ايه وصلت هنا هنا بيتهم

البندري :ولله مكاره يلا بسرعه اجمعيه لنا

ريما والبندري ماتوا ضحك

ريم :جبته بنات انتم جاهزين

البندري وريما :جااهزين بس انتي حطي النمل بسرعه

البندري تعالوا بسرعه على الكرسي بسرعه قبل لا حد ينتبه مو كل الطبشوره هااا

ريم: العلكه هنا هنا بدفتر التحضير وشوية نمل كماان اي كذاا حلوو

ريما :بنات باقي طبشوره كثير وش نسوي فيه

ريم بكل مكر : عطيني وشوفي وش اسوي

البندري وريما :وش بعد

ريم :تعالوا بسرعه امسكوا الكرسي

البندري وريما راحوا بسرعه ومسكوا الكرسي ريم صعدت على الكرسي ونشرت النمل على حافت الباب وهي تضحك ضحكت مكر

ريما : اي ولله فكره الان لفتحت الاستاذه الباب راح ينتثر عليها النمل

البندري بسرعه حط يدها على شفت ريما :هص لاحد يسمعك

ريم :بسرعه جاات استاذه مريم على كراسيكم بسرعه

ريما والبندري راحوا يركضون وجلسوا على كراسيهم ولا كانهم سوا شيء

الاستاذه مريم فتحت الباب بقوه وتناثر عليها غبار الطبشور مه النمل

الثلاثي المرح جلس يضحك

الاستاذه مريم جلست تنفض ملابسها :ايش هذا الغبار

البندري :استاذه انا اظن ان المستخدمات مانظفوا المدرسه زين حتى حنا لما دخلنا صار معنا كذا والبقيه كانوا يضحكون

الاستاذه مريم : زين زين كل وحده مكانها يلا هدوء وراحت وجلست عى الكرسي وتبداء تسولف مع البنات

وهم ماسكين بطونهم ضحك

ريم :ودي اعرف احساسها لما تقوم وتشوف ملابسها

ريما :لا وين هذا ولا شيء قولي وش احساسها لفتحت الدفتر

البندري :سكتوا خلونا نراقب لا يفوتنا شيء وهي تضحك

استاذه مريم : يلا بنات خلونا نتعرف على بعض وتفتح دفتر التحظير وتنصدم لما شافت العلكه ووقفت وهي معصبه :ايش هذا من الي سوت كذا

البندري وهي كاتمه الضحكه : ايش يا استاذه

الاستاذه مريم :العلكه هذه

ريم وهي كاتمه الضحكه : ماندري استاذه دفترك وانتي اخبر

الا حست بحسااس غريب ورفعت يدها على راسها بسرعه :بنات عن اذنكم شويه وراجعه ولا وحده تطلع برا فاهمين انا راجعه وتطلع ركض من الفصل

ريما وهي ميته ضحك : مفعول النمل سرررريع

البندري وريم مسكوا بطونهم من الضحك البندري :بس خلاص لاتفضحونا

اما بالثانويه بقسم بنات علمي

العنود جلست مع صاحبتها عهود جلسوا يتكلمون عن العطله وعن مواقفهم وعن كل شيء حلوا صار معهم

الا شويه وبوسط الضجه والازعاج لفت انتباهم صوت جاي من بعيد صوت كعب عاالي ولكل الاتفت بتجاه الصوت

هذا الاستاذهـ تغريد تتمخطر وتتمايل بكل ثقه قدام البنات

(الاستاذه غدير مدرسة كيمياء مدرسه معروف عنها بأنها مغروره وشايفه نفسها وسااعات تصيبه حاله نفسيه يسمونها البنات بالمغروره )

العنود :عهود عهود لايفوتك

عهود :هلا العنود وش فيك

العنود :شوفي هذه ازعجتنا وهي رايحه وجايه مع هاالكعب الي لابسته مدري من وين جايبته

عهود وهي تضحك :اي ولله مزعجه تلاقيها جايبته من محل بو ريال مدري بو ريالين

العنود وهي تضحك :حرام عليك لا تضلميها هي متسلفتها من العبه باربي

عهود ماتت ضحك

الا بصوت يجي من وراهم وشيء طاير بالهواه مايدرون من وين

الكل لفت انتباهه هذا الصوت ولتفت كانت استاذه غدير صاعده على الدرج وتعلق كعبها وطاحت وطار كعبها وطاح على راسها والبنات ماقدروا يتمالكون انفسهم وصاروا يضحكون وكانهم مهسترين ومجموعه من المعلمات مسوين فيها راعين فزعه قااموا بسرعه لعندها وهي جالسه على الارض شوي وتبكي

استاذه وداد(استاذة اللغه العربيه على نيااااتها حصتها ممله البنات يسموها حصة الاستراحه لان كل البنات يناموا فيها ) واستاذه مرفت (استاذة اللغله الانجليزيه استاذه نذله بمعنا الكلمه البنات يكرهوها مررره) :استاذه سلاماات سلاماات فيك شيء صابك شيء عسااا ماتعورتي

استاذه غدير من الاحراج قامت بسرعه : هاا لا مافيني شيء

استاذة مرفت مسكت يدها وقامت تقول :Be careful( كوني حذره ) وهي كاتمه ام الضحكه

استاذه وداد راحت وخذت جزمة استاذه غدير وعطتها اياها : ماتشوفين شر ماتشوفين شر

استاذه غدير اخذت جزمتها ومااشافوا منها غير غبرتهاا

العنود وهي ميته ضحك :واااااااااااااااااااااااااااي ام الحراااااااااج

عهود وهي تصرخ من الضحك : ولله والله لو انا مكانها طلبت استغاله ولا تغطيت يااالاحراااج

العنود :تستاهل عشاان ترز نفسهاا مره ثانيه

عهود :هذه احلا سنه مرت علي من اولهااا فللللله

العنود :هذا الكعب ونتايجه

عهود : اي ولله نتايج مذهله فديت الكعب وفديت باربي يوم سلفتها اياه

العنود :اشك غدير اذا رجعت البيت راح ترمي الجزمه بوجه الي شرته منه

عهود :ولله تحسفت على اليوم الي شترته منه

العنود وعهود جلسوا يضحكون

اما بثانوية البنين

كان معاذ يتمشى لحاله وهو يتحلطم :ماالت ياليتنا لا زلنا بالعطله طفشت من المدرسه يااالله ملل

ويلف ويناظر مجموعه من الشباب جالسين يسالفون ويضحكون تم فتره يناظرهم ثم ضحك وهو يقول :هذا من اولها طفشت كيف بعدين الله يقلعكم يامحمد وتركي وسعد جد المدرسه مو حلوه بدونكم فقدكم ياالي ماتستاهلون ماظن انكم ذكرتوني

الا شويه وهو يتحلطم حس بيد وسمع صوت حد يضحك وراه سكت بسرعه ولف يناظر من الي وراه وشاف ولد جيرانهم نواف واقف وراه وهو يقول :سلامات معاذ وش فيك.؟

معاذ ارتبك : هاا لا ولا شيء وبعدين وش فيك تضحك .؟

نواف : لاابد مافيني شيء بس شكلك تحفه وانت تكلم نفسك وتضحك

معاذ : لاتلومني يانواف ولله طفشت

اما باالجامعه (البنين)

سعد وتركي مضيعين ساحة الجامعه

سعد :تركي تحس بحساسي

تركي :اي ولله احس هذا احساس كل غريب بمكان جديد انا احس ان الكل يناظر فيني ماادري هو فيني شيء ولا هو مجرد احساس

سعد وهو يضحك :لاوين انت بعيييد مافيك شيء بس انا احس اني ضايع تعبت وانا ادور بهااالجامعه

تركي وهو يضحك :شف شف هناك كافيه خلينا ندخل ونروق شويه بعدين نكمل

سعد :قداام

وهم داخل سعد : تركي شف شف

تركي :وين وش ....

سعد:الي جالس هناك ماكنه محمد

تركي : لحظه اشوف وجلس يناظر ثم قال :الا ولله هو محمد خلينا نروح نجلس معه

سعد وتركي :هلا محمد

محمد :اهلين تعالوا اجلسوا

سعد : محمد وش مجلسك هنا لحالك وين باقي الشباب عنك

محمد : ولله حست حووسه ودخت من الحوااس وقلت ارووق شوي

تركي : طيب وين الشباب

محمد :لو شايفهم ماجلست لحالي

سعد : طيب وش رايكم انكلمهم ونعرف وينهم

محمد :اي كلمهم

سعد : طيب لحظه شوي وطلع جواله ويتصب على سلطان

سلطان : الو هلا سعد

سعد :هلا عمي وينكم فيه

سلطان : عمى يعمي عدوانك لا تقولي عمي وجع لا حد يسمعك يحسبني شايب

سعد : طيب طيب خلاص نسينا بس خلصنا

سلطان :وش عندك انت الي خلصنا

سعد :انا وتركي ومحمد جالسين بالكافيه تعالوا عندنا بسرعه

سلطان :ليه وش فيكم

سعد :وش رايك يعني

سلطان وهو يضحك :لاتقول مضيعين

سعد :تقدر تقول

سلطان :شوي ونكون عندك

سعد :ننتظرك سلام

سلطان :اوكي سلام

تركي كان يسولف مع محمد وناظرون الي رايح والي جاي

محمد :تصدق هااالاثنين الي جالسين هناك موغريبين علي

تركي :وين ماشوف حد من تقصد

محمد :الي على يمين هناك

تركي : هنااك

محمد :ايه شوفهم

تركي وهو يضحك :ولله ام التنسيم الي وصلت له يامحمد من جدك ماعرفتهم

محمد : ولله ماشفت وجههم معطيني ظهورهم بس هيئتهم مو غريبه على

تركي:اقول الفها بس خليني اناديهم وبتعرفهم

قام تركي يناديهم

سعد سكر الجوال ولف على محمد :وش فيكم وش في تركي قام

محمد : راح ينادي الشباب الي هناك

سعد : اي شباب تقصد زياد ويزيد

محمد : وين تمزح انت

سعد : وش فيك

محمد : الي هناك زياد ويزيد وين اصرفها

سعد : لا منت بصاحي

تركي راح عند زيد وزياد ونادهم : زياد يزيد

يزيد : زياد انا اسمع حد يناديني

زياد : ايه هذا تركي

تركي : هلا شباب

زياد ويزيد : اهلين تركي

تركي :وش عندكم جالسين لحالكم تعالوا جلسوا معنا

يزيد : ليه وينكم فيه

تركي :قم وبتعرف قم يلا

وقاموا لطاوله الثانيه عند محمد وسعد

سعد : شف يامحمد عشان تتاكد

محمد : اي ولله

تركي : توااا النااااس

يزيد : وش السالفه

سعد : محمد

زياد : وش فيه محمد

تركي : ماعرفكم

محمد : اي وربي ماعرفتكم اشكالكم بالثوب غيررر

يزيد : ولله كيف غيرر

محمد :ماتعودت اشوفكم بالثوب

زياد : اهم شيء حلوين

محمد : هاا لا ماقصدت بس

يزيد : اختصر اختصر عاجبينك ولا

محمد : اي ماقلنا شيء عاجبيني بس انا اقصد

زياد :قصدك حلوين خلاص فهمنا

محمد : ولله ماخذ مقلب شكلك

تركي :سعد ناظر محمد توهق

سعد :محمد محمد وانا بعد وش رايك فيني

محمد : مالت بس

وعند سلطان

مشعل : سلطان من الي كلمك

سلطان : سعد

مشعل : وش فيه

سلطان : عاادي مضيع كاالعاده جديد لزوم يضيع

متعب وهو يضحك : مساكين الجدد هنا ولله

فارس وهو يضحك :مسكين ياخوي يلا قوموا خلونا نعجل لعندهم

خالد :كاسر خاطرك

فارس : تقدر تقول

متعب :ياحنون انت

فارس :اعجبك

خالد : طيب يلا عجل ياحنون علينا

وراحوا لعندهم........ وفي الكافي

مشعل : هذا هم جالسين هناك

سلطان :اي ولله الشله التعبانه كلهم هناك

متعب : هلا شبااب عساا ماطولنا

تركي : هلا هلا تعالوا جالسوا اشربوا شيء

فارس :ومروووق بعد

محمد :ليه مانروق بعد ولا تبينا نبكي لك

خالد :انا قلت كذا بعد ولا

محمد : ليه شايفينا بزارين نبكي واااي يااامي وينك ضعت يااامي

سعد :ولله لو تسويهاا كان ماعرفك ابد

محمد : لحظه ابكي اجل

متعب ضحك :تعجبني هذه وااي ياامي احسهاا تطلع بحساس خكري

سلطان : اي عاد الخكاره اسلووب وععع وهو يضحك

مشعل : مالت بس يلا حموود انا بطلب ولحساب عليك

محمد : اوكي اطلب وانا بسحب عليك

فارس :ولله نذل تعجبني

متعب :تعزمونا وتتهربون لا مافي طلع الي بجيبك يلا

يزيد :زياد انا رايح مشوار تجي معي

زياد : اوكي يلا قوم

سلطان : وين ياقلبي انت وياه

يزيد : ابد مشوار وراجعين

سلطان : عن العياره وطلع الي بالجيب يلا

زياد : طلع وطلع

متعب : هذه الحركات ماتمشي علينا طلع يلا

مشعل : وش طلع وطلع

تركي :شباااب ناظروا فيني شوي

محمد : وش فيك انت بعد

تركي ابتسم ابتسامه عريضه :انا فيني شيء

الكل استغرب يزيد :شيء مثل ايش

تركي : يعني ماادري شوف

خالد : وش يعني ماتدري حدد

متعب : اشك انه يشك بنفسه

تركي : لا بس الكل يناظر ولا ماتلاحظون

فارس مسك وجه تركي وقال :لا هذا انت مثل القمر وهم معجبين ماعليك منهم واصلا مافي حد يناظر حد هنا

متعب : ايه صح مافيك شيء بس هذا الاحساس تحسه لانك توك جديد هنا في مكان غريب عليك

زياد :شباب احس انه اخذ الجوا كله

سعد :يااهوو نحنوا هناا انا انا بعد وش رايكم فيني ولا المدح بس له

تركي : تغار انت وجهك

سعد : لابس حسوا فيني امدحوني حسسوني باالانتماء

فارس : شفت القمر الي يطلع بالسماء

سعد :ايه اكيد هذا انا

فارس لا ويين انت احلا منه ولا وش رايك ياخالد

خالد :اكييييد اكيد مو انا اخوك اكيد بتطلع احلا من القمر افداك بس

يزيد : اقول زياد هذا صدق نفسه ماشافني انا اذا طلعت تخبى القمر وقال تعال مكاني

زياد :صح صح وانا اشهد كيف ماشهد وانا سامع الكلام بنفسي

مشعل : اي صح لشافك القمر قال انزح وراك خلي مشعل يجلس مكاني

متعب :ايه ايه صدقوا انفسكم بس قالوا لكم اخوي سلطان من حلاه يغار منه القمر

سلطان : اي ولا اخوي متعب الي يعجز عن وصفه لساان من الحلا الي فيه

محمد : اذووووب انا ذوووب مااشفتواا حلاتي وزيني بس وش اوصف لكم بس اسكتوا لا حد يحسدني لوصفت جماالي رويت ضماكم من شدت جمالي

خالد : قوووووووويه مااقدر اقول قم بس قم يلا هناك

سلطان : ولله تهزيء جد العشااق ماينقدر عليهم

مشعل : يصفون لك الكلام صف

متعب : اقول شباب تتوقعون لو اني عاشق بطلع شاعر

فارس :كل شيء محتمل بس اراهن الحب يسوي هوااايل

سعد :الحب وماادرك مالحب

يزيد :الحب يعصر القلب عصر

زياد :ويجعل العقل مثل الزبيب

تركي ضحك:ويجعل الدم يجري في قلب الحبيب

خالد :جربت الحب فاصبحت مريض

فارس : فحسست بسكرات الحب فتهت فمت مريض

سلطان : اعرفت الحب يااخي الابيب

متعب :عرفته انه اموت الغريب

الكل جلس يضحك

محمد : جد نااس دااجه

خالد :نعجبك صح

محمد :تحتاجون طبيب نفسي قسم

فارس : اهم شيء تكون معنا

متعب : ياليت كل الدروس على اشرافك

سلطان : كان تصير قااااضي ياامتيعب انت كذا ولا حنا بحايلينك وش لون لحبيت

متعب : المهم اعجبك

سلطان :مدري وين

والكل كان يضحك ومبسوط

اما بجامعة البنات

اسيل وئام جالسين يناظرون بالبنات الي رايحين والي جاين ومحفلين فيهم

اسيل : وئاام ناظري لايفوتك

وئام : وين وش

اسيل : البنت الي هناك شوفي وش لابسه ولا عااد الشعر امااا تسريحه

وئام : لا خلي كل ذا شوفي الجزمه

اسيل : ووووع جد ذوووق

جاتهم شيماء وجلست جنبهم : هاابنات وش عندكم ضحككم واصل لأخر الجامعه وش في ضحكوني معكم

وئام : ياعمه اجلسي معنا لا يفوتك

اسيل : اي ولله لا يفووتك

شيماء : هاا وش الي بيفوتني وانتبهي تقولي لي عمه لا حد يسمعك

وئام : طيب طيب تفرجي معنا

شيماء :اتفرج على ايش

اسيل : الاشكال الي ماادري من وين طالعه

شيماء : جد رااااااايقين انتم بس جد ماشفتوا شيء

وئام :ليه في اعظم من كذاا

اسيل : ماظن في اعظم من شبشب دورة المياه وانتم بكرامه وهي ميته ضحك

وئام :وووويلللللللللي شكلهاا كانت مستعجله وطلعت وهي لابسته

شيماء : بلاكم ماشفتوا شيء ولله لشفتوهم تضحكوا ضحك بساعه

اسيل :تكفين قولي قولي وين

شيماء : تكلمت الي ماتحب الشماته

وئام : جد حمسيتنا

شيماء : اقول تحمدوا بس وتفرجوا وانتم ساكتين ترا الشماته شينه انا بس الي اضحك هنا

ضحكوا البنات واستمر الحال مسخره وضحك وحش

اما باالابتدائيه

ملاك اول مادخلت المدرسه راحت لصاحبتها وجدان وجلسوا يتكلمون عن العطله وكل الي صار معهم وتعرفت على صاحبات جدد وجلسوا يتمسخرون على المدرسات والطالبات

واستمرات ساعات الدوام على هذا الحال ضحك ولعب ووناسه وقرف دراسي ومسخرت مدرسين ومدرسات ولقافت طلاب وطالبات

وبنهاية الدوام رجع الكل الي بيته
كاتبة الروايه فديت اسمي (Ebtihal)


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 10
قديم(ـة) 27-04-2010, 12:47 AM
عنوده المملوحه عنوده المملوحه غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية أحضان جدي / بقلمي


تسلمين ياكاتبه الروايه


الرد باقتباس
إضافة رد
الإشارات المرجعية

رواية أحضان جدي / بقلمي ، كاملة

الوسوم
انتهت الروايه اتمنى انها اعجبتكم ...
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
رواية العشق المحرم / بقلمي ، كاملة ذبحني غ ــلاها روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 531 30-05-2014 07:36 PM
رواية تراب الندم / بقلمي ، كاملة جروح غامضه روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 710 22-12-2013 09:26 PM
رواية لا تتوقع إني بمشي بهواك أنا اللي بمشيك بهواي / بقلمي ، كاملة miss silly روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 22 05-08-2012 08:21 AM
رواية قرب كمان / بقلمي ، كاملة !!__ درع الجزيرة __!! روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 309 03-05-2011 05:19 AM

الساعة الآن +3: 09:17 AM.
Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2014, vBulletin Solutions, Inc.
SEO by vBSEO 3.6.1
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


تصميم دريم تيم