اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 31
قديم(ـة) 06-03-2012, 05:30 PM
صورة ليل الغرباء الرمزية
ليل الغرباء ليل الغرباء غير متصل
©؛°¨غرامي مبدع¨°؛©
 
الافتراضي رد: دموع أسقطت حصون القصور / الكاتبة : فيرونا العاشقة





حينما يريد الانسان ان يحصل على شي لايستطيع الوصول اليه يشعر ...بالياس... والالم...يشعر بالحباط... بانه جريح من زمانه اردت واردت ووتكلمت وقلت انا من سيكون هو ذاك البطل..!! لاكن زماني هو من فاز بالبطوله... واخذا مني مااقدر عليه هي الالام تشابكت عليها خيوط الدهور وتقاسمتها الاف العيون.. حينا اشعر باني كنت المنقذه ...وفجاءه اصبحت العاجزه تمامان... ماهي الظروف..!! وماهي الماسي بنتظاري.. ...
البارت الثامن
صلى الفجر وارجع ينسدح جفاه النوم والى الحين مارقد من وصلها مد يده للجوال الي يدق
مفلح بنعاس :الو
محمد :الو ..وش الو الساعه ست
مفلح يغمس وجهه في المخده :مانيب جاي
محمد : مانيب جاي... وش منيب جاي امش
مفلح :كيفي مابي اداوم طيب
محمد بستهبال:وش كيفي مابي ادوام .. لازم
مفلح بغضب :محمد قسمن مانيب فاضي لك.. فارق عني
محمد بستغراب :عسى ماشر وش بلاك
مفلح بغيض على صوته :مبلاني شي توكل الله يجزاك خير ..وبعدين انا اعرف متى اداوم ماهوب لازم تدقدق
محمد بقهر:عساك مداوم ياشيخ الشرهه علي انا ..قفل منه محمد وهو يتنفس بقهر
اقعد على السرير ويده على راسه كيف تجرئت وبست يدها وين عقلي انا الصايعات ماجيتهن وبنت خالتي اتجراء عليها
ماقدرت وانا اشوف عيونها واتذكر شكلها خبلت بي لو داق على خالتي تقدم الملكه ابرك ...طاح على سرير لاتعلم خالتي بعد بنساها
..............
انزلت لامها تحت قاعده تقهوى
ساره براحه :يمه باقي اسبوعين على الدراسه مشتهيه ادرس
امها وهي تنزل فنجالها:ماتدرين لاراح معتس راشد بيشوف المكان انكنه اصلح ولامابه شي ,,لاحد يهوجس
ساره بنفعال:وشو لايكون بترفضون اذا مالقيت مسكن
امها تلف نظير البرقع المايل لمكانه :هاا وش تبين اتسوين تسكنين في الخلا
ساره بهدؤ ترجع مكانها:لا انا علمتتس قبل المدرسه الي يدرسون فيها فيها حجرتين وحمام للمدرسات بسكن معهن فيها مثلي مثلهن
امها بقلة حيله :ماعليه بنشوف قبل
ساره :لارجع راشد راح يشوف
لفت على الدلال وصبت لها فنجال وفكرها في الخرابه علوم خويتها ماهيب زينه قريه بعيده اربع ساعات من النعيريه ولابه االمحطه مافيه بقايل حتى تنهدت ولفت لامها تسولف عليها بسوالف المسلسلات
............................
افتحت عيونها بشويش من يومين مارقدت ليله على الكنب وليله في الطياره ماشافته في مكانه
ناظرت في السقف وعيونها ترمش بهدؤ مصطنع لخفقات قلبها الحزينه كلامه امس يوضح ان مافي امل يرف قلبه للحب وانتي ياساره تقولين يمكن يحبتس
انا مابي حبه ولا ابي قلبه انا ابي اهلي ابيه يقول طالق روحي لهلتس ابي اعيش معه بهدؤ الى ان اغادر مملكته .. انقلبت على جنبها وكلامه يرن في اذنها سبب لي ازمه مشكله الشاعر اهو يعبر بالي في داخله ولو جرح الي قدامه
انا ترى في الحب مانيب فعال ولا ولع بقلبي هشيمه ....تنهدت وقعدت بتعب ارفعت عينها لساعة الحيطه اشهقت
يالله الساعه ست وخرت الحاف بقوه وراحت للحمام تسبحت وصلت الي فاتها البست ليقنق بيج وبلوزه اورنج امسكت شعرها من وراء نص مسكه واتركت الباقي ونزلت لهم تحت
الهنوف وهي تنزل الدرج حست فيهم وهم يناظرونها ارتبكت بس ماوضحت
اوصلت لهم وببتسامه :السلام عليكم
الجميع :وعليكم السلام
النايفه :الجميله النائمه جيتتس وانتي ميته ماحسيتي فيني
الهنوف بستغراب:لا والله دخلتي
النايفه تضحك:ايييييييه وينتس انتي
ام سلطان وهي تدز النايفه مع كتفها والنايفه تضحك:هذي ماتستحي عليتس بها
الهنوف:لا فديتها ماعليها
النايفه :اليوم بجي اخوي ناصر عاد شوفي النسخه من سلطان كبي بست
الهنوف :ماشفته من جيت
ام سلطان :العطله الصيفيه يسافر مع اخوانه
النايفه : متحمسته تشوفين شبيه سلطان
الهنوف تناظر بام سلطان الي تناظرها خلت نفسها عادي:بجي انشالله واشوفه وبعدين معي الاصل وش ابي بالشبيه
النايفه :الاصل الاخلاق غير والشبيه الاخلاق غير
ام سلطان :يحب عمامه وخوانه موب مثل سلطان جعلني فدوتن له مع خواله
النايفه : جيتي في العطله وهو يروح لهم مايجين الا مع موضي لاجات مرينا سلمنا عليها يوم رحنا للندن وراح هو معنا للمطار يودعنا
الهنوف :اهاا كذا يعني متكي عندهم.. وموضي بتجي قريب
ام سلطان بقلق:اييه قدها بالتاسع بتولد وتجي تنفس عندنا
النايفه تصب لها عصير وتجي تجلس جنب الهنوف وهي تناظر امها
ام سلطان تخزها :وش فيتس تناظريني
النايفه برتباك:مافيه شي بنروح انا والهنوف برى
ام سلطان تشر لها تجي جنبها
قامت وجلست نص جلسه :هلا يمه
ام سلطان تمسكه مع فخذها وبصوت قصير وتهديد:والله لوتسالينها عن شي ان اقطع فخذتس سامعه
النايفه برجى :يمه تكفين طيب ابي تعلمني قصتهم يعني كيف شافها لين جات لمنا تكفين يمه
ام سلطان تمعص فخذها والهنوف تناظرهن
النايفه بصراخ :ااااااا.. يمه ,,فركت مكان القبصه ,,حرام عليتس
ارتبكت الهنوف وهي تشوفه يدخل عليهم مع باب الكبير معه المسباح يسحب خرزه بيده ويفكه مره ثانيه
ام سلطان تناظر النايفه وبغضب :قومي عن وجهي مايفيد الحكي
بوزت النايفه وجلست جنب الهنوف
سلطان وقف عند امه :وش فيها
ام سلطان وهي تناظر النايفه الي زعلت :ماينفع معها العلم
لف لهن ناظر الهنوف الي نزلت راسها بسرعه عقب لف نظره لاخته
سلطان اشر توقف جنبه:تعالي هنا
جاته وهي مدنقه راسها ووقفت جنبه
النايفه :لبيه
سلطان : اليوم بتروحين معي لعزيمه خالي... خلتس جاهزه تاصلين في الوقت الي اصل فيه
النايفه بتوتر:الهنوف هي مرتك اول اروح بدل امي الحين جاتك مره
ارتبكت الهنوف وافتشلت انه ماقالها هي
سلطان افتح عينه عليه وبزجره: ولاكلمه.. تعلميني من اخذ واخلي لابغيتها قلت امشي
نزلت الهنوف راسها وبلعت ريقها بهدؤ
رقى فوق وام سلطان تلتفت للهنوف : تعالي جنبي
قامت تبي تمثل االابتسامه بس ماقدرت اجلست جنبها والنايفه اطلعت برى
ام سلطان بتفهم :الهنوف يامي الرجال لازعل من المره عاف رفقتها معه ..بس لو تزين مقامها عنده لو يوم تصير عنده مافيها عذروب
الهنوف ببتسامه رجعت شعرها ورى اذنها :خاله الرجال لاحب المره حب كل شي فيها ...
اسكتت ام سلطان والهنوف قامت بتلحق النايفه
ام سلطان تناديها قبل تطلع :الهنوف,,لفت لها ..ترى يبي يسوي عرس يشهر فيه عرسه قصدي انه مايبي ياخذتس وبعضهم درى انه معرس وبعض يحسبه اشاعه
الهنوف بصدق :خاله والله عادي وش فيها لوخذا اخته اصلن توني جديده يبيلي خبره ..واضحكت بتهون السالفه
ام سلطان ببتسامه هزت راسها والهنوف اطلعت برى
النايفه جالسه على كراسي الحديقه :الهنوووووف
لفت لها وانفخت بفمها وراحت لها
اجلست جنبها :المكان مكشوف للباب الرئيسي يجي احد
النايفه :صح بشوف سلطان لاطلع بكلمه عقب بنغير مكانا ..
وقفت الهنوف :اجل انا مالي فيه حاجه بروح
النايفه بدون اهتمام :كيفتس
تعمقت بالشجر ريحة الريحان والحبق ماليه المكان تنفست بتعب واجلست على كراسي صغيره حطت رجل على رجل غمضت عيونها وسندت راسها على ظهر الكرسي
سلطان يوقف عندها :الوقت الى قلت لتس عليه لاتعدينه
النايفه :ابشر ..وبتردد وقفت عنده ..شفت بدريه بلندن
سلطان :وليش متردده كذا
النايفه بصوت خانقته العبره :اقهرتني اهناك هي واخوها متعب
سلطان بستغراب :وش اقهرتس فيه
النايفه تبكي :شافتني انا وامي بلحالنا ؟؟؟... تقول مامره شفت احد من اخوانتس معكم دائمن وحدكم لاانتو الي جيتو لم بنات عمتس وصرتو معهم كانكم موب منا
سلطان يضمها لها :ليه وين نواف منكم
النايفه :راح للجامعه يجيب منها اوراق
اسمعت اصواتهم لفت لمكان النايفه شافته ضامها ويده على راسها صدت منهم وطلعت دموعها بدون شعور منها امسحت دموعها بسرعه وش فيني دمعتي على طرف عيني من عرفته اخته وش فيها لوضمها ودارى شعورها
ابلعت عبرتها..وانا طيب مايراعيني عنزت راسها على المسند وغمضت عيوونها ليش يراعيني وهو مايحبني وانا بعد ماراعي شعوره نزلت دموعها وخلتها تسيل على خدها بهدؤ دون لاتمسحها وقف ببشته وعينه تمسح وجهها الجميل بدون مساحيق ولا تكليف ناعمه وحلوه تردد يقرب من خدها ويمسح دمعها
ناظر لجفنها الي يرتعش ورمشها مبلل بالدموع
افتحت عيونها بريحة العطر الرجالي انصدمت من وجوده لفت للجهه الثانيه وهي تنزل رجليها
امسحت دموعها بظاهر كفها
سلطان :ليش البكى
الهنوف وهي صاده عنه:مابكيت الهؤاء قوي ودخل فيها قذا..
سلطان بعجله :المهم ... عمتي جوهره بتجي لاتنزلين لها ولا اسمع انها شافتتس .
الهنوف ببرود مكتفه يدينها وجهها صاده فيه للجهه الثانيه :طيب ..وش ابي فيها انزل؟؟..
هداء الجوء احذف كلمته وراح تنهدت بالم ابعدت خصلات شعرها ولفت صوبهم
انصدمت من وجوده واقف في مكانه ماتحرك ارفعت نظرها لها ماكسر نظرته لعينها
الهنوف برتباك :في شي ثاني بعد
سلطان بهدؤ عكس ثوران بركانه الي يفور في صدره :سلامتتس..
اسكتت ولف رايح منها
شافته مقفي بطوله ورزته ابتسمت لتعاسة حظها اقعدت لين شافته يدخل بمجلس الرجال
قامت وادخلت داخل
ام سلطان :الهنوف النايفه تدق على جوالس
الهنوف تلف لها :وينها
ام سلطان :فوق روحي لها متوهقه كود انتس تساعدينها
الهنوف:ماعليه بروح لها
رقت لها فوق حايسه الحجره ومتلخبطه
الهنوف تطق الباب عقب مافتحته
راحت لها بسرعه النايفه :تعالي ساعديني
الهنوف :بتلبسين ذلحين
النايفه بتوتر:اييه تاخرت بروح المغرب وبرجع
الهنوف:اصبري شوي وبجي
راحت بسرعه شوي ورجعت لها ومدت لها الفستان
النايفه :وشو
الهنوف ببتسامه وهي تطلعه من الكيس:من حظتس كاني شاريته لك
خذته النايفه وهي تفرشه بتشوفه اسود طويل حرير وبروش من نفس الون على الصدر وتحت ممسوك على الخصر ببروش بعد رافع الفستان لنص الساق
النايفه بنبهار:روعه والونه شي ارفعت راسها لها بمتنان ..تسلمين ياقلبي
الهنوف :يالله روحي قايسيه بسرعه الوقت لايوفوتتس
راحت النايفه قاسته واطلعت للهنوف الي ترقبها
الهنوف براحه :اشوى مضبوط
النايفه بفرحه :صدق والله
الهنوف ببتسامه :اي والله.. و المكياج؟..
اضحكت النايفه :لو يدري سلطان لايذبحني مايحبني احطه
الهنوف :ابد ولاشي بتحطين
النايفه :لا اصبري بحط شي بسيط
حطت لها كحل من داخل اخضر واحمر خدود خفيف ماينشاف وروج وردي ومسكره
وقفت عندها الهنوف:بس كذا
النايفه لفت لها :بس
الهنوف بصدق:لو الاصل موب حلو ماصار المكياج حلو ...
النايفه :عيونتس الحلوه ..
الهنوف :شعرتس..بتخلينه كذا"رافعته فوق وخصل على وجهها بخفيف
النايفه :انسب للمناسبه
الهنوف :وش مناسبتها العزيمه
النايفه :خالي عازم كل جماعتهم الي في كل مكان احتفال لقبيله يعني
دق اتلفون الحجره والنايفه تلبس عباتها
الناييفه :الهنوف ردي فديتس
لفت له الهنوف وردت
سلطان :ياله ياقليبي امشي
الهنوف بهدؤ :شوي وبتجي
سلطان بجمود :خليها تنزل بسرعه ساعه نحتتريها برى من حضرتها
الهنوف بستغراب من اسلوبه الي تغير:طيب
صكه ولفت لها لقتها تصلي المغرب
سلمت النايفه بربكه لفت الططرحه :زعلان
الهنوف هزت راسها بلا:بس يقول بسرعه
اطلعت بسرعه وراحت لهم تحت في سياره تخصها
لفت الهنوف في حجرتها تامل فيها بملل شافت البوم صور على درج التسريحه خذته وتربعت على سريرها تفرج عليه
كبير وفيه كل صورها من صغرها نعومه وواضح عليها اثر الغنى واغلب صورها بجنب سلطان شافت نواف وناصر مافيه صوره له معها وهي كبيره افتحت صفحه صوره له جنب ناصر يشبهه كثير
واكثر صورها في كل مكان في الثلج وعند بحر كل الظواهر الطبيعيه ياحليلس يالمياء لو تشوفه بتنهبل عليه راح عليها الوقت وهي تصفحه اسمعت اذان العشاء صكرته ورجعته محله انزلت تحت لام سلطان منسدحه في الصاله الشعبيه وتفرج على التلفزيون
الهنوف تجلس جنبها ببتسامه :السلام عليكم
ام سلطان :وعليكم السلام ..راحو
الهنوف :اييييييه من مغرب وهم رايحين
اقعدن يسولفن شوي علمتها الهنوف بخواتها وحياتهن وحمل اختها نوف
ام سلطان :اشوى انتس يوم املتيها اطلع حمل
الهنوف براحه:اي والله ذاك اليوم شفت في عينها الفرحه كني قلت انتس حامل
ام سلطان :ههههههه الحمد الله ... وبتردد كنت بسوي حفله لتس بس سلطان قال لي اصبر شوي
الهنوف تضحك:عادي مافيها شي يرددتس كذا من حبي لها الحفلات
ام سلطان ببتسامه: وكان بيسوي عرس عقبن هون
الهنوف:موب لازم عرس..
ام سلطان :اييه ابوه واهله لازم يدرون بعرسه.. وبحزن.. كان بيحط بهالوقت بس ارفض عقب ماوصله امر من ابوه يطلبه يحط عرس لو اسكت ابوه كان حط من نفسه
الهنوف هزت راسها بخوف الله يستر من عرسهم
اسكتت ام سلطان وهي ملتفته على احدى قنوات البدو
تمللت الهنوف من القعده كذاء طرى عليها الشغاله راحت لها
الهنوف بستغراب :ياسلام وش بعد ذا البس
صفيه بملل:مدام هيك لبس الخدم شو بدك نلبس
الهنوف بقهر:من تنوره لبنطلون وش غيرتي
صفيه :لازم ملابس الشغل هيك بتصير ..كيف بدنا نشتغل بجلابيه بدك يعني
الهنوف بقرف :خلاص بنطلون اشوى من التنوره القصيره
صفيه :مدام نحط العشاء
الهنوف:انا موب مشتهي شي بس حطو في صينيه صغيره باخذه معي
صفيه بستغراب لفة وهي تنظم لها بصنيه صغيره
صفيه :خلاص مدام وين بدك احطا
الهنوف :جيبيه انا بوديه
صفيه :لامايصير هيك مدام انا بخدها عنك
الهنوف :لا انا قلت جيبيها جيبيها خلاص
صفيه :الانسه نايفه مابتدخل المطبخ من اجيت خمس سنوات
الهنوف بضحكه :انا الهنوف وبجي ..
راحت وخذته من يدها وهي تطلع ..بس انا منيب مثلهم ولا منهم ولا في يوم بصير
حطتها قدام ام سلطان الي غطها النوم على مسندها عند التفزيون
الهنوف بحنان :خااله تقومين تاكلين
ارفعت راسها ام سلطان :يالله يابنتي كان ماهوب لازم تجيبين انا ماتعشاء
الهنوف :ليه..؟؟ انا بتعشى معتس ...
ام سلطان :تعشي انتي انا اباكل حبوبي العشى يقعد على كبدي ماتصرفه
ابتسمت الهنوف وضمتها فجاءه
الهنوف وهي ضامتها :يالبى قلبس ياخاله والله كني اشوف خالتي نمشه
اضحكت لها ام سلطان :عشان الحكي يأمي ترى ماتغيرت يوم خذيتهم
الهنوف وهي تلف لها :ماهوب بس حكي حتى الشكل فوق بعد محبتس الي دخلت قلبي فديتس
ام سلطان :يابعد عمري يشهد الله انتس دخلتيه وانتي توتس عند الباب..قامت بثقل وتعب .. بروح ارقد الظاهر ان التلفزيون خدرني
الهنوف :هههه اجل بروح فوق ادور لي شي يشغلني
قامت ام سلطان والهنوف رقت فوق اجلست على التسريحه فكت علبة المكياج اجذبتها الوانها الحلوه واسماء الماركات عليها فكت شعرها وعدلت جلستها
اول شي اسحبته الروج الاحمر الصارخ حطت بتقان خذت الماسكره رتبت رموشها وكحل داخلي اسود
فكت شعرها ابعدت عن المرايه تشوف شكلها من زمان ماحطت روج ولامكياج طالعت في لبسها الناعم والمكياج يغير النفسيه
امسكت قذلتها لفوق بشباصه صغيره ابتسمت لشكلها الحلو والنعوم في المرايه ماكتب ربي افرح بجمالي عبست بوجهها مايستاهل اسليطين. تنهدت بملل طالعت الساعه عشر ونص...اتجهت لحجرة النايفه الى ان تجيها مع انهم تاخرو بنسبه لناس مثلهم مجرد سلام وبس
اسمعت اصوات في الصاله وصوت ام سلطان عالي طلت على الصاله وانزلت بسرعه
ناظرت الحرمه الكبيره المقابلتها حلوه ماوضح فيها اثر الكبر من اهتمامها بنفسها
الجوهره تلف للهنوف وتاشر عليها بحتقار :هذي الي اترك سلطان بنتي عشان ياخذها التفتت على ام سلطان.. عمرها قده خمس عشرين سنه ونا اتنيها سلطان وبعده يروح ويخليها
الهنوف منصدمه بالي تسمعه وتشوفه
ام سلطان بتعب:هذاك سلطان روحي له
الجوهره تلف للهنوف وتقرب منها وهي تقيم شكلها : وبعد حلووه ..
ابتسمت الهنوف غصب عنها من شكلها المعصبه وتمدح
الجوهره بقهر :الظاهر مجنونه ..ناظرتها بقرف ..لو انتي مهمه حطتس سلطان ببيت بلحالتس ...وانتي ببيت مليان رجاجيل وبهالبس
الهنوف الحين فرحت اني جيت لم اهله مابي اجلس معه وحده وتبين ازعل ابي بيت وحدي ..ناظرت لبسها حق الصبح ساتر حتى قميصها نص كم
ام سلطان :مابه احد يالجوهره من الرجاجيل الي تقصدين
الجوهره بعصبيه :انتي اص ولاكلمه من زمان وكلمت الكل ماشيه عليتس ماقدرتي تخلين سلطان ياخذ من بنات عمه ووهله
الهنوف فضلت السكوت عقب ماشافة قوات صوتها على ام سلطان
ام سلطان :لاني ساكته يعني
الجوهره بغيض :لا ماعندتس شخصيه العب عليتس سلطان وكل اموره مكشوفه وانتي مثل الخبله
الهنوف بهدؤ:العب عليها عشانه خذاني
الجوهره تلف عليها :لااااوالله تكلم بعد لها السان ..اكلي تراب
الهنوف تلف لخالتها :خاله روحي نامي اذا تعبانه انا بجلس
الجوهره بسخريه:قومي طيعيها ..يالملعابه كلن يلعب عليتس ابو سلطان وسلطان
ام سلطان بقهر:الي ساكت يعني ملعوب عليه







الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 32
قديم(ـة) 06-03-2012, 05:34 PM
صورة ليل الغرباء الرمزية
ليل الغرباء ليل الغرباء غير متصل
©؛°¨غرامي مبدع¨°؛©
 
الافتراضي رد: دموع أسقطت حصون القصور / الكاتبة : فيرونا العاشقة




الجوهره بخبث:لاااا الخبل هو الي مخليتس في بيته تجيبن العيال وبس والحب لغيرس
يعني ماتسوين شي عنده حاطتتس خرابه تجمع عياله
ادمعت اعيون ام سلطان بالم
لفت الهنوف بقهر :لو سمحتي جايه بيت اعيالها وتحكين فيها وكل كلامتس غلط في غلط
راحت لها الجوهره وقفت عندها واصفعتها:انتي تسكتين مثلتس مثلها ام عيال وبس والحب لغيرتس لبنات عمه
اطلعت بعد الكف والهنوف نزلت راسها ارفعت نظرها لام سلطان الي تمسح دموعها بطرف شيلتها راحت لها
وهي تجلس جنبها وبغيض :مالس حق ياخاله تسكتين انتي عندتس اعيال معاد بس بحاجه لغيرهم كان تكلمتي عليها لوتطلعينها
بكت ام سلطان زياده
الهنوف برحمه :قولي لسلطان يبعدها منتس اكيد يدور مصلحتس ..
مازالت ام سلطان تبكي وساكته ماتحملت الهنوف ورقت فوق تنهدت بتعب ادخلت للمطبخ ترطب ريقها
ادخل عليها ناظر في امه بصدمه من شكلها صك الباب بقوه وصوتها يسمعه من الباب
سلطان براعه :يمه وش فيتس
مهره ببكى وقهر ماقدرت تمسك ادموعها عند ولدها الي مستحيه تنزل دموعها قدامه وبتخبيص :هي صادقه الهنوف انا ملعابه خبله كلن ياخذ الي يبي مني ويمشي .. صادقه الهنوف مالي حق لسكوتي ...كان تكلمت امنع من نفسي الظلم غاديتن لعبتن في يدينهم
سلطان بقهر:يمه فهميني وش السالفه
ام سلطان تمسح ادموعها :معادني بحاجة احد قالته الهنوف قالتها انا خبل هي الي تكلم على كيفها
افسخ بشته على الكنب ورقى الدرج ادرجتين ادرجتين
اسمعت باب الجناح الي انصك بقوه حطت الكاس على درج المطبخ وناظرت الباب برتباك
شافها واقفه عند الطاوله ببلاهه ادخل بقوه وهو ثاير
الهنوف بخوف من شكله ارجعت بظهرها لورى ويدها على صدرها
امسك ارقبتها بقوه وبيده الثانيه اسحب شعرها بعنف الى ان المست يده حافة الدرج
الهنوف بألم وصياح :وش صار فيك..
سلطان بغضب رص على رقبتها:ياحيوانه امي امي ..ماشفت دمعتها من عرفتها مانزلتها للي اهم منتس وانتي الي نزلتيها
الهنوف تبكي بوجع: والله والله ماسويت شي... حست بالاختناق حطت يدها على يده تبعدها بضعف
اسحب يده من رقبتها عقب ماشاف زراق شفايفها اصفعها بقوه وعادها مره ثانيه
سلطان بقهر:ماسويتي شي.. والله ان تذوقين ماذاقته وانا سلطان
الهنوف تبعد نفسها منه بقوه ويديها تبعد يديه المتشبثه في شعرها بقوه :وربي انك فاهم السالفه غلط لا..
سلطان بصراخ:اسكتي
الهنوف بعناد وبكى:لا مراح اسكت اعرف وش مسويه عمتك و..
لف شعرها في يده وهو يقاطعها مره ثانيه وبصدمه وقهر:تعمعمتس ازبدتس ...شفتيها يعني
الهنوف ويدها على يديه وشعرها :خلاص شعري طلبتك فكني
سلطان بصراخ :نزلتي لها ..جاوبيني
الهنوف بصياح وصدمه من حالته :ايه نزلت لها مادريت سمعت صوت امك ونزلت
سلطان بغيض:وش تبين بهن ليش تنزلين ..انا ماحذرتس
الهنوف :قلت لامك تطردها بس ان...
سلطان :ليييييييش وش الي دخلتس ياوقحه... حديتي امي على قصاها
الهنوف بقوه ودموعها على خدها :موب انا
سلطان وهو ثاير :اسكتي
الهنوف :لا مراح اساكت لين تدري انا
جرها للغساله وراها ونزل راسها لصنبور المويه وهو يفتحه على وجهها
سلطان وهو يتنفس ويرص على اسنانه :اسكتي اسكتي فاهمممممممه
تمسكت في ثوبه من قدام تبي نفس وقلبها تزيد دقاته بألم
..........
في سيارة مفلح يسوق ومحمد جنبه
محمد :ماعندك ياهل السامري لاتوجعونه
مفلح يدق على الدركسون ويغني :انا بغني لك بدالهم ..وخر ركبة محمد من درج السياره فتحه وكل شوي رافع راسه لطريق
مفلح بقهر:لعنبوك قل عنك ياخي انا الي بطلع الي تبي.. وانت تشوفني مبتلش
محمد بتطنيش:اقول مفلح انا بعرس ...
مفلح بتغير اسلوب على طول وبقرف:اسم الله علي وبتخطبني بعد
محمد بقلة صبر:الله ابو بدر بيجي يوم وبكعرب له!!
مفلح يضحك:صادق بتعرس ...
محمد :ايه باخذ لي بنت مزيونه توني شايفها في بيت اهلي
مفلح :مشالله كل شي حار بحار شفتها وبتاخذها كذا وانكنها ماتبيك تبي واحدن مزيون ..
محمد بتأكيد يطلعى صوت بفمه:هييه ماشفتها يوم شافت اكشيرتي بغت تسيح
مفلح :ههههههه ..ويطق ركبت محمد ..بالتوفيق ابو احمد
محمد :وانت متى تحلحل
مفلح يتنهد : خطبت خلاص
محمد بعتب :افااا ولا علمتني
مفلح :والله حتى انا جاني الامر فجاءه
محمد بقهر:لاتثقل مزحك يعني مالف مثل سالفة ابو بدر
مفلح يناظره وناظر الطريق بهدؤ :لا هذي امي اخطبتها لي قدامهم وماعندي علم قبل
محمد بتفهم :اهاا..كانك ماتبيها يعني
مفلح بتشتت لتفكيره: مدري والله ...خلها شوي..ابي استمتع بزهرة شبابي..
محمد درى انه مايبي يتكلم:اقول ارقص في عرسي خلى العرب يقولون زييييين عرس محمد
مفلح استانس :بس ارقص ماتبيني ازوك...
....
وخرها من المغسله اقعدت تكح ويديه عليه اسحبها للحجره ودزه على الارض
الهنوف والمويه في وجهها بحزن وقهر:ياألظالم اكرهك الله لايوفقك
اجلس على اطراف اصابعه بدون لاتلمس ركبته الارض :ظالم .؟؟ وبقرف.. وش ظلمتتس فيه كل شي وضحته لتس من دخلتي للبيت بس الظاهر صابتس جنون ..
الهنوف تبعد وجهها :نذل.. حجر مافي قلبك رحمه
امسك وجهها باصابعه :مايفيد الكلام
الهنوف بكبرياء:ضربك لي تاكد انه ماهز في قلبي اشعره مايوجع الاطق الحبيب ..ماهميتني
وقف سلطان :يعني افهم مافاد العقاب
لفت عنه الهنوف بقهر
وقف وناظرها بقوه : هذا العقاب الي يفيد ويأدبتس
لفت له الهنوف بسرعه امسكها ودزه لسرير انسدح جنبها وذرعانه مثبته عضدها
سلطان وهو يقرب وجهه من وجهها الرطب والدامع مرر اصابعه على شفايفها :ليش تنزلين تحت هذي الى الان وانا ابي افهمها ...!!
صدت منه للجهه الثانيه وبضعف :احلف لك مادريت عنهم
قرب منها ونص صدره وعلى صدرها :ليش قلتي لامي هالكلام ..تدرين انتس سببتي لقلبتس مأسأه
الهنوف ببكى :ماقلت لها ششششي أسال امك
سلطان بتطنيش:وش قالت لامي وش تبي منها..
الهنوف وصوتها يهتز : سبتها وقسم انها سبتني بعد
سلطان ونفسه يلفح وجهها بحقد:ليش امي تصيح منتس ..وقفتي معها ضد امي
الهنوف ترجع تبكي بقوه :ماقلت لها شي علمتها بس انها موب بحاجتهم وانكم عندها ولاتسكت على حقها .. غمض عيونه ..وهي تكمل كلامها عمتك الي تقول ا كلن يلعب بها
سلطان يقاطعها ويرص على اسنانه:لاتقولين عمتك
الهنوف:الجوهره الجوهره هي الي سبت وطقتني ترى مايسوى علي اخذا لنفسي كل ذا العذر
هداء من نفسه وهو يشبك كلام امه عنها وكلام عمته
سلطان يناظرها بقسوه :حتى لو اخطت عليتس تستاهلين مأجاتس مانزلتي وانتي تدورين خير
ارتعشت شفايفها بألم من كلامه :بد الزمن يوضح لك كل شي ياسلطان بن نايف
سلطان بهدؤ يكتسح جسده ناظر وجهها المرهق والدامع:حاطه المكياج ماحطتيه لي تبين اتبينين جمالتس لها ناظر الروج ... ارتبك مامسحه الماء زاده صفاء وجمال
قرب وجهه من شفايفها ووهو يقبلها بتملك ..حطت يدها على ظهره من فوق ثوبه وهي ترص عليه باظارفها بنتقام حتى لو مايحس الا بالقليل
حس بيدها عليه مليانه غيض وقهر .. هذا الي بيبرد حرتي فيها ابعد عنها حطت يدها على وجهها وصاحت..
ابعد يدها عن وجهها وهي رافضه اسحب يدها بقوه من وجهها
سلطان ببتسامه بارده مليانه حقد: ابكي ابكي ..ناظر في عيونها الي تناظره والدمع ماليها
حط يدها على صدرها مكتفنها ويديه فوق يديها ونزل راسه على يديهم غمض عيونه وتنفس بقوه
حاولت تسحب يديها من تحته وهو مكتفنها ماقدرت بكت بغيض وقهر كلمت نفسها ودموعها تنزل على خدها وتطيح على شعره كل شي يتصرف فيه على كيفه حتى نفسي تملكني بجبروته واسرف في ظلمي اشهقت بألم وحزن اسمع صوت ابكاها العالي ..ابتسم ارفع راسه له وهو مازل على وضعه
سلطان بسخريه بارده:صوت انغام فريده ..لاتوقفين من البكى
حست بحراره من الغيض والشرهه غمضت اعيونها بقوه وحرارة الدمع تجبرها تفتحها مره ثانيه وتناظر السقف بقلب حملته الاالام
عند ام سلطان تحت دقت على جوال سلطان بعد ماهدت بتفهمه السالفه وتعلمه ان عمته شافت الهنوف ببيته بدل بنتها بس مايرد دقت على النايفه الي ماشافتها
النايفه بفرحه:لبيه يمه
ام سلطان بحزن:وينتس منتب مع سلطان
النايفه :جلست عند بنات خالتي حصه
ام سلطان :خلاتس سلطان
النايفه بضحك:كلمه خالي ابو منصور وتو سط لي
ام سلطان بعتب:دقيتي على خالتس
النايفه :لا دقت بنته الجازي وبعدين يمه توى الساعه وحده
ام سلطان :براحتتس لاتبطين ..صكت عنهاوراحت لحجرتها
ارفع راسه لاجواله الي يدق اجلس بوسط السرير ورد
سلطان بهدؤ:هلا موضي
موضي بفرحه:اول واحد ادق عليه انت.. جبت ولد انشالله ان اسمه سلطان
سلطان ببتسامه هاديه:مبروووك الولد يتربى في عزكم
موضي :الله يبارك فيك عاد اسمح لي داقه الفجر
سلطان :الوقت الي يصلحلتس دقي فيه ..
موضي براحه:يالبى اخوي الله يخليه لنا ..جعلك تبشرني بالولد
سلطان :على خير
اسكتت عقب ماسمعت صوته المكتوم :بجي اليوم انفس عندكم ..مع السلامه
صك عنها واحذف الجوال
...........................
عند الراشد
راشد واقف عند الباب :اصبري بشوف ان كنها اهناه ادخلي روعيها اذا امي دخلنا سواء
هزت راسها وهي مبتسمه وايق من الباب شافها مندمجه بالغداء وامها تعلمه بسالفه ومصغيه بهتمام
ارجع ورى وهو مستانس:مجوده ادخلي
امسكت ضحكتها وهي تخيل شكلها وادخلت بشويش للي ملقياتن الباب ظهرهن
اضحكت بصوت عالي بدون شعور وهي تحط يدها على فمها
لفن بسرعه لها وهن مرتاعات
ادخل راشد وهو مبتسم :ماش ماتعرفين للمفاجاءت
سلمو عليهم ونوره تضحك اضحكت ساره لضحك نوره
راشد مبتسم: هذي ازين من المفاجاءه
ام راشد :جعل ربي مايغير عليكم ..تغديتو
راشد وهو يلف لامه :تغدينا جعلني قبلس ..لف يده على كتوفها وش علومكم اربتس بخير
ام راشد :جعل فيه العافيه ..طيبين الحمدالله مانشكي باس
راشد وهو يقوم :بروح اقيل قبل الاذان ...لف لساره بعد بكره بروح اشوف مدرستس
ساره :ماعليه فديتك باقي اسبوعين يمدي لو اتروح السبوع الجاي عادي
راشد :لا الاسبوع الجاي مشغول ...راح ونوره تناظره
ام راشد:تبين تروحين يمتس روحي انا تونا قايمات
نوره منفشله :بروح افسخ عباتي وانزل
رقت فوق ادخلت افسخت عبايتها وراحت للباب
اطلع من الحمام:وين يالحبيبه
نوره مبتسمه :بنزل لهم تحت
راشد:تعالي تعالي ..قيلي عيني خير والعصر انزلي
نوره :مستحيه قلت لهم اني بنزل
راشد:يابنت الحلال انتي منتب امسيره عندنا لا شفتيني قومي الحقيني
نوره :طيب بس ذلحين بنزل
راشد انقهر منها وبعناد :انطقي منتب نازله
نوره تلف بتنزل :مافيني نوم وانت بترقد
راشد بصوت عالي شوي:نووره
وقفت وصدت عنه
راشد بضيقه :تحدين الواحد على قصاه قلت لس لا لا
راحت لدولاب خذت بجامه وراحت للحمام وهو انسدح على السرير
اطلعت له شافته منسدح لف عيونه لها عقب وخره
راحت للجهتها ووانسدحت
لقاها ظهره بغيض شكلها عنيده ومدلعه بزياده تجمد وهو يحس بيدها على كتفه العاري
نوره بخجل :راشد زعلت
ساكت وهو مبتسم اشوى بوه رجى
حبته على راسه :انا اسفه بطيعك مره ثانيه
لف لها ضمها لصدره :ضيقتي ماتجي بالهون بس لاجات جات
نوره بندم :خلاص اخر مره
راشد :اذا تبين تروحين لهم روحي انا برقد
قامت نوره منه وراحت تبدل
راشد بغيض ماصدقت على طول عزتي لي الي ماهيب رومنسيه
.............................
لمياء :يمه بروح للسوق انا وفهد بنقضي للكليه
ام فهد براعه :اسم عليس تونا على التقضايه
لمياء :ههههه باقي اسبوعين بس
ام فهد :اييه الهنوف ماهيب جايه تصوم عندنا عاد
لمياء :كلميها يمه وقولي لها تقوله
ام فهد :مستحيه كل شوي سالتها متى تجي
لمياء :بتجي تمتحن موادها قبل ارمضان يمكن ماتحتري ارمضان
ام فهد :ليتس رحتي بدالها ..قلة صنعه واحلى
لمياء ماتت ضحك:يمه انشهد انتس عطيتيني اياها في وجهي
ابتسمت ام فهد وماسكه ضحكتها ادخل عليهم ابوفهد قامت لمياء تحب خشمه وتجيب القهوه
ابو فهد :انوره هي لمياء خاطبها مفلح
نوره :ايه اخطبها وكلمني يبي المكله في رمضان بس انا الي عيت
ابو فهد :لا بالله ليه تعين دامه يبيها وش الي ياخرهم
حطت لمياء القهوه ببرائه وهي تناظرهم
نوره :مايصلح ملكه وعرسهم متاخر جدا ء ماهيب زينتن لهم
لمياء:من ذولا
لفت لها امها وهي تقرص عينها فيها اسكتت وناظرت ابوها يقدع ولاشاف امها
لمياء :يبه ابي فلوس ودي اروح للسوق
ابوفهد :ابشري .. معاد عندنا الى انتي
لمياء بوناسه :فديتك جعل ربي يخليك لنا
قام ابو فهد ولمياء لفت لمها :يمها وش فيتس
ام فهد :ابوتس يتكلم في عرستس
لمياء بستغراب:اي عرس مابعد درى احد
ام فهد :يبيتس اتملكين ذلحين مفلح طالبني بس ماعلمتتس
لمياء بعصبيه :خير وش عنده العاشق توني باولى
ام فهد :ايه ايه صيحي علي .. ولوانتس خالصه من الكليه كان شبكتتس في رقبته اليوم قبل بكره
ادخلت غزيل وعيالها الي ركضو لجدتهم
سلمت على امها ولفت للمياء :وش فيتس امبوزه
لمياء :مدري اسالي امتس
ام فهد :اختتس خبله
غزيل :وش فيكم متزعلات ..تصاحبن لين اروح
ام فهد :هههههه ماعليتس منها مدلعه
لمياء وهي تدمع :ليه يقولتس بيملك الحين انا عارفه انه بيقهرني
غزيل بصدمه :وليه انشالله يقهرتس
لفت لمياء عنهم وهي تمسح ادموعها
ام فهد :لمياء لاتعفسين خاطري بشي مايسوى
اسكتت لمياء وصدت عنهم
الشغاله بتعب :ماما انا تعبان معليش مأقدر سوي عشاء
وغزيل تناظر الشغاله الواضح عليها اثر التعب ::انا بقوم اسويه ..روحي نوم .. راحت منهن غزيل والحقوه اعيالها بالمطبخ
ام فهد :قومي اطبخي سنعي نفستتس
لمياء :ماهوب لازم الي يبيني ياخذني كذا
ام فهد :بلين على غاربتس لين تعرفين ان الله حق ...ثم بترهفين معه
لمياء :يمه تراتس ماخذه واجد مقلب منه ذا الملفح ..كل ماشفته لينه يغازل
ام فهد :هذا الرجال لاعرس اعقل
لمياء في نفسها والله لولا الخوف وانها ماتصدقني فيه ان اعلمها بسواته في السياره
................
جالسه من قبل اذان الفجر ويدها على خدها تنهدت بملل وهي تناظر ملعب التنس اول مره تشوف من جات قصرهم بالحديقه الخلفيه للقصر
اطلعت منه نايم براحه وهي النوم مجافيها ليلها كله تهجم عليها بدون لايسمع مبرارتها انزلت دموعها بقلة حيله .. حتى وعقب ماسمع ماتعذر مني ولا راح يتاكد امسحت دموعها وقامت اتصلي الفجر في غرفة الخدم ورجعت لمكانها ورى القصر في كراسي الحديقه حتى اشرقت الشمس على الارض اسمعت صوت طفل يصيح وحرمه تنادي مايا
ناظرت لبسها عليها من امس لفت من ورى البيت متوجهه لمدخل البيت
الهنوف تناظرهم وببتسامه قربت منهم :السلام عليكم
ناصر ينزل راسه :وعليكم السلام
الهنوف :ناصر صح
ناصر بستغراب:اييه ..من انتي السموحه ماعرفتتس
الهنوف :انا مرت سلطان
ناصر بصدمه:اخوي سلطان !!..اخوي سلطان معرس..؟؟
الهنوف ابتسمت بستغراب من حالهم هزت راسها له
ناصر :والله ماقالو لي وين العرس وين الدنيا
الهنوف بضحكه:سكيتي
ناصر ببتسامه ناظرها بعجاب :ماعليش ماعرفتس ولادريت ..وش لونتس عسى امورتس كلها زينه اهناه
الهنوف ببتسامه من كلامه:الحمدالله طيبه..
ناصر : اختي موضي داخل وعلى ماظن انتس مابعد شفتيها
ادخلو والهنوف تكلمه:لا مابعد شفتها اولدت اجل
ناصر :اييه جابت ولد بتسميه سلطان
اسكتت الهنوف وهي تشوف موضي جالسه على الكنب وفي حضنها ولدها رقى ناصر فوق
وقفت موضي بصعوبه وهي مبتسمه :مرحباااا
الهنوف:بتس اكثر ..واجهتها وش لونتس الحمد الله على السلامه
موضي :الله يسلمتس ..وش لونتس
الهنوف :الحمدالله ..اجلست جنبها وهي تقرب من خد البيبي وتبوسه ..كان بشيله بس ماعرف
موضي تضحك:بتعودين انشالله
الهنوف برجفه :يمه احسهم مطاط
موضي :هههههه احذري تقربين من اولدي ماصدقت يجي
الهنوف :لا االله يخليه لتس يارب ويصلحه ..خالتي تقول عندتس ولد ثاني
موضي :ابنيه راحت ترقدها الشغاله
وقفت الهنوف وببتسامه :تبين اجيب لتس مويه او عصير
موضي :لا والله ان تجلسين معي شغالاتي ..تعالي علميني وش اخبارتس..ناظرتها موضي بتفحص
الهنوف نزلت راسها:كل شي زين
بكى ولدها ناظرت فيها الهنوف وهي ترضعه
موضي وعينها عليها وببتسامه :النايفه شوقتني اشوفتس تصدقين انها هي الى رجعت امي من عند نواف يوم اعرفتس انكم رجعتو
الهنوف :ياحبي لها ..تخباء في القلب وابتسمت لموضي
موضي :وانتي بعد دخلتي قلب امي ومدام امي حبتتس فاكيد انتس تستاهلين الحب منا كلنا
الهنوف ببتسامه راحه :الله يقدرني واقوم بمقام خالتي ..
موضي توقف :واثقه منتس..بروح ارتاح حيلي منهد.. تقومين بدري.؟؟
الهنوف بوهقه:طار مني النوم واطلعت اشم هواء برى ...
موضي ببتسامه :بعد لي جلسه معتس ...
قامت ومعها ولدها للحجره مجهزينها لها تحت
والهنوف مرت المطبخ خذت عصير فرش وطلعت برى ثاني مره ..
............








الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 33
قديم(ـة) 06-03-2012, 05:35 PM
صورة ليل الغرباء الرمزية
ليل الغرباء ليل الغرباء غير متصل
©؛°¨غرامي مبدع¨°؛©
 
الافتراضي رد: دموع أسقطت حصون القصور / الكاتبة : فيرونا العاشقة





على اذان الظهر
انزل لهم سلطان كلهم مجتمعين جاته بنت موضي رفيف اضحك لها وشالها ومشى لهم
سلطان مبتسم وعينه على رفيف :لبى الكشره في ذمتي
سلم على موضي:يالله حيها وحي ماجابت
موضي :الله يحيك
سلطان ببتسامه اجلس ورفيف في حظنه:ارتاح ابو سلطان عقب الولد
موضي:ههههه الحمدالله
التفتت لامه وبهدؤ :وش لونتس
ام سلطان:الحمد الله ..وين الهنوف مانزلت معك
سلطان ببرود:ماهيب فوق
النايفه :وينها ماشفتها من امس
لف لها سلطان وهز راسه له:وش اخبار السمره
النايفه :اااه روعه لبى قلوبهم راح الوقت ماحسينا فيه
نزل رفيف وراحت لامها تركض :متى جيتي
النايفه تحك راسها :الساعه اربع ..هذي العطله
موضي تبعد بنتها عن ولدها وبستغراب :الساعه اربع غريبه خليتها وينك
النايفه :ههههه جات الهنوف خلاص جاء الفرج انفك شوي
سلطان يخزها بعينه:في ذي صدقتي التهيت معها..مره فوق السرير مره تحته
موضي:ههههههه
النايفه حمر وجهها ونزلت راسها
سلطان يصرفها:قومي دوري الهنوف خليها تجي
قامت بسرعه وموضي تضحك
ام سلطان ببتسامه :روعتها..ليش مارديت لي امس
سلطان وهو يلعب بمسباحه وبدون اهتمام:انتي زعلانه من الهنوف ولاغيرها
ام سلطان :محشومة بنت ناصر ماهيب اتزعل احد ..الاانا الي زعلتها ودخلتها بمشاكلنا
سلطان وقف حركة المسباح وهو يناظرها :ليه ..علميني وش الي صار لتس امس..
علمته ام سلطان بكلام عمته وهو يتقلب وجهه
سلطان :انا بمنع زيارتها للبيت
ام سلطان :لا لا لاتسوي شي خلها تجي تفرغ الي في قلبها وتروح..ماعلينا منها
موضي :هي صادقه امي لا تسوي مشاكل بينك وبين ابوي
سلطان بصرار وبدون اهميه لكلامهم:الي يبي يسمع كلامها يطلع لها في الشارع لاكن تاطا رجلها بيتي بعد اليوم ماتعيدها وانا بعد راسي يشم الهواء
ام سلطان :هذي عمتك لحمك ودمك اصبر عليها ..
سلطان وهو يتنفس بملل ويصد براسه:قلت وخلاص ..
وين راحت مالها زيله طلعت جوالها من جيب البجامه وهي تدق عليها
الهنوف ببرود:الوه
النايفه :وينتس تعبتيني
الهنوف:برى عند ملعب التنس
النايفه بستغراب:مافيه اظلال الشمس صاقعه
الهنوف:الافيه
النايفه :طيب طيب.. صكت منها وهي تركض رايحه لها
وقفت عند راسها والهنوف مانتبهت لها
النايفه :هنوفه وين الضلال ..كانت جالسه في زاوية البيت بوه اضلال اشوي مغطي جسمها بس
وقفت الهنوف بسرعه وهي ماتدري وين تروح فوق موجود وتحت بيجي وبالمختصر مابي اشوفه
الهنوف ببتسامه مرتبكه:ماحب البيت ياختي حاشر.. هناء نفاه ..بروح اتسبح
راحت واتبعتها النايفه بستغراب ادخلو سوى والتفو لهم الي في الصاله
ناظرت فيهم بوجهها المحمر من تاثير الشمس متجاهله وجوده بينهم وناصر معهم استحت منه شكله اكبر من عمره فضلت ترقى فوق تسبح وتلبس دراعه استر
الهنوف ببتسامه:صباح الخير
ام سلطان ببتسامة حنان :صباح النور
موضي :صباح الظهر
الهنوف توسع ابتسامتها : كلها نهارات ..اسمحو لي برقى فوق
النايفه وهي تجلس : هههه اخذي ارحتتس
سلطان:الهنوف
وقفت وناظرت له بدون ماتكلم
اشر لها بيده تجي وقفت جنبه امسكها مع يدها واسحبها صوبه اشوي يبي يشاورها يصغي في اذنها
سلطان :غيري ملابستس ماتصلح..
جاته رفيف دزت يده من الهنوف وناظرتها بغيض و ببرائه :وانا ماناديتني
شالها وحطها في حظنها بدون اي تعبير
راحت فوق تسبحت والبست دراعه بيج مطرزه من الجوانب بني خلت قذلته على جنب وشعرها الباقي امسكته واحد لفوق
انزلت لهم وهم يقومون على الغداء اول مره تجتمع معهم كذا والغداء على الارض افسحو لها مكان بجنبه شافته وصدت عنه اجلست بمكانها
استحت منهم مدت يدها على الخبز والمرق بدون غيرها
سلطان وهي يكلمها بصوت قصير : مرق مرق غيري ..!!
ناظرته بستهزاء وكره وقلبت عيونها عليه
ابتسم وهو يرجع يكمل غداءه من عرف ان مالها دخل بسالفه بين امه وعمته حس براحه
الهنوف :الحمدالله الله يديمها
ام سلطان :ماتغديتي ياامي
الهنوف :شبعت فديتتس .. وراحت صوب المغاسل قام عقبها سلطان
موضي :تغداءانكنك بتقلدها بتموت جوع
سلطان يضحك :وش عليتس مني مرتي واحب اقلدها
الحقها صوب المغاسل مشغله المويه على يدها وتغسلها بهدؤ وسرحان
جاء من وراها دخل يديه من خصرها وهو يمسك يديها ويغسلها لها مستمتع بنعومة ايديها
الهنوف بغيض وبقوه دزت يده واسحبت نفسها من بينه وبين المغسله وهي تنشف يدها بالفوطه
ناظرها شوي ولف للمغسله يغسل مطنش حركاتها راحت لصاله وجلست على الكنب توهم يتغدون
موضي :الهنوف ذلحين منتب اصغر خواتتس
الهنوف :لا تحتي لمياء بعد وفهد
النايفه :هاااا شفتي اعلمتس كاني اصقع في جدار
الهنوف ابتسمت لهن شافته جاء واجلس جنبها تلفتت تبي اي شي عشان تقوم منه وهو ماخذ راحته بالجلسه قامت للمنديل خذت واحد واجلست في جهة التلفزيون
قعدت تلعب في المنديل مالها فيه حاجه جاتها رفيف واجلست في حظنها وبدلع :غصب اجلس
الهنوف بضحكه عاليه :هههه اجلسي يابعد قلبي ...باستها وقعدت تضحك
موضي :ماتنعطى وجهه بوديها لشغاله قوميها ماعليس منها
الهنوف ببتسامه :لا والله انه عادي احب البنات لا تروحينها
لفت لها رفيف وامسكت اذراعها وبترجي:ترى بتوديني عند الشغاله مابي اروح عندها
ضمتها لحظنها اكثر وهي مبتسمه :لا خليتس هناه اذا اطردتس تعالي عندي بسرعه ..زين
رفيف وهي مبتسمه :زين ..بس ترى خالي سلطان بيمسكني لها مثل ذيك المره
سلطان وهو منتبه معها قام وقرب منهن :وش سويت ؟؟.. ضمت رفيف لها اكثر وحست بكره حتى لصوته
رفيف وبحماس :الا لحقتني يوم نحشت يوم خذيت الجوال مسكتني وطقيتني ..وبزعل ..وبعد دزيتني على ذي وتاشر لامها
الهنوف تسمع لها اضحكت غصب عنها وشاورتها في اذنها :خليه حمار خالتس هذا.. حتى انا يطقني.. ولفت من عيونه وبصوت قصير مدت اصبعها الصغيره. تصيرين صديقتي
سلطان بسرعه امسك اصبعها ورص عليها بكفه :اصبع بيبي
اسحبتها بقوه وقهر وصدت عنه
رفيف مدت اصبعها :ياله
ابتسمت الهنوف ومدتها مره ثانيه
رفيف بفرحه :صداقه للابد
الهنوف تهز راسها :الى النهايه ..ههههه
ناصر بصوت عالي من سفرة الغداء:سلطاااان شفت ابل خالي على العرض يقولون غاشين فيه اللجنه
سلطان يناظر لتلفزيون واذنه معها وده يمد يده وتصير صداقه بينهم وبهدؤ:ذي ذلحين ابل خالي
ناصر :اييه وينك انت ماش ماتعرف للابل
طنشه سلطان ونزل نظره لتحت
النايفه :لقط غيرها بغيرها
ناصر :الشرهه على الي يجيكم
ام سلطان :ايييه عود مابقى على ارمضان الاسبوعين
سلطان يرفع راسه لهم:ماراح يروح لهم مرتن ثانيه
ناصر :ليه ليه وش غادي عليكم ..مافيه احد اهناه عندي
سلطان ياشر بيده للباب:انصاء مجالسك وبتلقى الي بيوسع صدرك
قام ناصر وراح فوق وهو متضايق ويكلمهم بصوت عالي:العن ام الحكره ياشيخ
موضي :خله يروح ويجي معي
سلطان ينهي الموضوع:خلصنا خلاص ..وقف وراح يجلس على الكنب
ام سلطان تمد عليه الجوال وهي تجلس جنبه:سجل لي رقم ابو منصور انمسح مني..
اعقدت نظيرها وبصوت عتبان :سلطان انت تدخن
سجل الاسم وعينه على الجوال وكأنه مايسمع
ام سلطان بضيقه :هذي ريحته معك منك ولا من احد ثاني
سلطان بهدؤ ارفع راسه لها :لا مني انا
ناظرت له الهنوف ببرود وقرف
موضي بعتب:ليه قد لك خمس اسنين ليش ترجع له
النايفه بتردد :امس كل اليل قعدت تشرب انصدمت يوم شفتك ..
ناظرها ولف عنها بتطنيش مد الجوال لامه:على ماظن هذا موضوع يخصني انا,,يعني من خصوصياتي افضل انها اخر مره تتكلمون فيه..
موضي بقهر وبتردد:انت ليش صعب كذا انت تهمنا ولازم تكلمنا بالي يزعجك..
سلطان يناظرهم ويديه تحت ذقنه :وش رايكم استشيركم بروحتي للحمام ..رجع ظهره لورى ..انا كذا وانتو تعرفون اشر بيده بمعنى اخلصو من الموضوع ..
ناظرته ام سلطان بعتب وراحت تجلس على الكرسي
ناظر الهنوف الي تناظره وارفع حواجبه لها بمعنى فيه شي لفت بعيونها عنه
قامت منها رفيف وهي تنطط على الكنب وتلعب
الهنوف بتفكير باقي اسبوع وبتبداء الدراسه وعقبه باسبوع امتحاناتي اخيرن بروح لهلي بس خلن امهد له الموضوع تنهدت بحباط ابي اروح بس مابي اقوله ولا اكلمه
النايفه تبوسها على خدها بقوه
اضحكت الهنوف :احمارره ..مشت البوسه وبقرف ..يع مقرفه
مشت لهن موضي بشويش واجلست جنبهن
موضي بخبث:مقرفه ..وخزت سلطان وهو يناظرهن وبغغمزه ..ولا معجبتتس غيرها
الهنوف بتغير في ملامحها لضيقه وكره نزلت راسها بسرعه ماتبيهم يشوفونها
ناظر لها وقام جاي لهن:الي ذاق العسل .. قومي مني ..يقصد النايفه من جنب الهنوف
قامت النايفه واجلس جنبها
موضي بتساؤل وابتسامه :استحت اول ماشافتك ؟..يوم التقيتو اول مره يعني ..علمنا تكفى بس هاذي
ناظرت الهنوف لنايفه وبصوت واطي وغيض:خليها تسكت
سلطان بهدؤ:اييه استحت الى درجت انها بكت بس الحين عادي ..نزل راسه وباسها مع خدها
كانت النايفه جنب الهنوف من الجهه الثانيه وموضي من جنب النايفه على الكنب
اضحكت موضي والنايفه ابتسمت بعجاب من اخوها
لفت له الهنوف وناظر لها انصدم من الدموع الي ترقرق في عيونها بغيض وكبر وقهر مكبوت
سلطان ببرود:حتى البوسه اتبكيتس !!..
الهنوف ترفع اعيونها له بحقد وعينها في عينه :كل شي منك نفس الشي معيوف
سلطان وهو يشوف صوتها المخنوق بالعبره وبسخريه :قومي قومي ارقي فوق لاحد يشوفتس
قامت الهنوف بسرعه ورقت بدون لاتلف لهم اسكتو بدون لايهتمون بقومتها مبعدين الشك
اول ماحطت رجلها فوق ويدها على فمها اشهقت بقوه
ناصر بستغراب:عسى ماشر
لفت عنه الهنوف وفيها عبره:لا مافيه شي ..راحت بسرعه ادخلت حجرة الكنب وهي تكمش نفسها على بعض وتصيح بصوت عالي والذاكره ترجعها لموقف امس وضربه القاسي لها واليوم يضحك يحسب اني ماحس ولا يهمني شي حرارت يده على خدي مانطفت او بس عشاني اضحك مع اهله انسى فعلته
اشهقت بقوه و دموعها على وجهها
رفيف وهي تشوف الهنوف ترقى فوق اركضت لها :بروح معها
سلطان بصرامه :رفيــف
وقفت وناظرت له وهي ترجع لامها بسرعه
رفيف بدموع :ترى هي علمتني انك تتطقها وماتحبك حتى انا ماحبك
حاول مايبين الصدمه بعيونه تنفس بسرعه وعيونه عليها وبغيض:ابعديها من وجهي...
موضي وهي تضمها وتقوم فيها وبتردد : ماعليك منها ترى هي تالف على كيفها اكيد اضلمت البنت
سلطان ببرود :اكيد ماعلي من كلامها.. ناظر في رفيف الي تصيح ..ليه انا احبتس!!,,
رفيف تصيح :لا لا تصارخ علي ليش كيذا
اسفهها بملل وناظر التلفزيون وامه تناظره بستغراب
النايفه اضحكت بخفيف :ماعنده وحده اثنتين ..خليها ترضى من نفسها.. رقت للهنوف فوق
طقت الباب وادخلت وقفت عندها بصدمه وخوف:الهنوف وش بلاتس
اسكتت الهنوف وهي تكتم صوتها
قربت منها ورفعت راسها لها ناظرتها الهنوف :مافيني شي النايفه خليني تكفين
النايفه برحمه:اهلتس فيهم شي..علميني
الهنوف تهز راسها بلى:لا ...
اسكتت النايفه ونزلت تحت على طول لسلطان الي واقف عند الباب الرئيسي بيطلع
اركضت له:سلطاااان
لف له:خير
النايفه بتوتر :الهنوف تصيح فوق بقوه حالها موب زين
عقد حواجبه بضيقه وبعصبيه :وش الي موديتس اهناك يعني لازم امنعتس بالصريح
افتشلت النايفه منه افتح الباب واطلع مطنش الموضوع كله
ام سلطان :وش فيتس كنتس مفجوعه
النايفه بضيقه:اعلمه بمرته تصيح بقوه وتعبانه اسفهني وراح لا وزعل علي بعد
ام سلطان بخوف:وش فيها..اخاف اهلها فيهم شي
النايفه :لا سالتها مافيهم شي
خذت التلفون بقهر ودقت عليه
سلطان :هلا
ام سلطان بصرامه وضيقه:ارجع اذا لي خاطر عندك
سلطان بهدؤمصطنع:ليه
ام سلطان بقهر:روح للهنوف شف وش فيها
سلطان بملل:الرجعه مانيب راجع وماعليها شر ..
ام سلطان :جعل مايحدني زماني عليك ... وصكته في وجهه
وقف عند باب المجلس وهو يناظر البيت بقهر
المقهوي:طويل العمر تبي شي
لف راجع للبيت وهو يهز يده بلا ادخل واتجه فوق على طول بدون لايلف لهم
ادخل الغرفه مالقاها وطل على المجلس شافها منكمشه وتشهق بخفيف
وقف عندها وبجمود:اكره الاسلوب الضعيف ولا هوب اماثر علي.. ادموعتس والبوسه بتجيتس سوان قومتي الدنيا ولاقعدتيها... والي صار امس حذرتس منه عصيتني ونزلتي..
ارافعت راسها له بقوه وهي توخر شعرها الي الصق بوجهها من اثر الدموع
وتمسح خشمها :مالك خص فيني اذا الي تبي يجيك ابكي مابكي
سلطان ببتسامه :لا لا لاتفهمين الموضوع خطاء ماوصلت لهنا عشان اقول لاتبكين
بس حطي شي في بالتس ..قرب منها ويديه على الكنب حاجزها وناظر وجهها ..انا في مره مانبهتس على الناس حولنا وش يخصهم في حياتنا
الهنوف بعدم فهم وقهر :ماقلت لاحد شي
سلطان بتطنيش لكلامها امسك عضدها ورص عليه باضافره:دقيتي على امي بيطاليا وانا بعمري ماحد اعرف باموري الخاصه وتحملت التصرف الطفووولي ..والحين..رص على اسنانه...وش ينفع في حالتس
الهنوف بخوف بينت في ملامحها وألم:ماعدتها هذيك اخر مره
سلطان يفك عضدها ومازالت يده الثانيه على مسند الكنبه ارفع وحده من حواجبه:عارف انها اخر مره ..
ناظرته بغيض وغضب كمل كلامه ببرود:تشكين منا منا ماينفع معي خليتس بكرامتتس ازين..هز راسه لها.. تفهمين
ناظرت فيه بكرهه وقرف:ماشكيت لا حد لي رب يدري بشي مادرو بها الناس ماقلت لامك
طلع لها صوت بفمه بمعنى بوسه :يالله كملي الطرب الي انتي فيه..
لف وطلع عنها ناظرت بالفراغ قدامها ميلت نفسها على الكنب وغمضت عيونها بقوه معاد فيني دموع لاابكي ولا احزن اذا كذا اسلوبه مره كارهني وياذيني حتى لو بكلمه ومره كاني المره الي ماشاف الاهي افتحت عيونها بقوه وهي تذكر كلام النايفه لها اول ماجات اكتشف اسلوبه من لحظه وحنى تحت كانه عاشق والحين كارهني ومتقزز اكيد بيعيشني بتشتت حست بالنعاس يدخلها وعد معاد تنزل دموعي دامه يستانس اصلن ليش ازعل من اهانته ومد يده هذا عندي مايعنيلي شي ليش ماريح وارتاح واعيش عادي لين ينزل الله مقاديره واروح لهلي ..انقلبت على جنبها ونامت بسرعه من عقب سهر البارح
انزل سلطان بعجله بدون اهتمام بهله الي جالسين ويناظرون و اطلع برى متوجهه للمجالس .
,,,,,,,,,,,,,,,,,
لمياء بسرعه:فهد يالله خلصت
ام فهد :توتس على الكليه وينتس غاديه
لمياء برجى :لا لا يمه وين توني باقي اسبوع وبعدين بروح اتسلى
اطلعت هي وفهد رايحين لسوق
فهد يغني ويمول
لمياء تحط يدها على اذنها:خلاص خلاص كيف بقعد اختار ذلحين تشوش ذهني
مد فهد صوته وطوله
ولمياء منقرفه دق جواله اسكت وهو يدوره
لمياء :يبي له حبت راس ذالي داق ..
قراء الاسم ورد :خخخخخ حبييه يجوز
ناظرته ببلاهه وهو رد
فهد :هلا ابو سعد يالله حيه
مفلح :ابقه .. وش يضحكك كل هذا فرحن بي
فهد :لمياء تقول بحب ذالي داق ظنك هو يجوز
مفلح :انشهد انه يجوز علمها... مروني اعطيكم الورقه السياره في الحجز وتعطوني الي عندكم..
فهد :ههههههه ولايهمك
مفلح :وش طريقكم
فهد : ماكنك زودتها ليكون تبي اتخطم علينا..بلى رايحين لسوق المدرسه
مفلح :هههه ..طيب عطها السماعه شوي سنايدي ابو ناصر
فهد انتفخ راسه ومد لها السماعه
لمياء بستغراب :وش اسوي
فهد :اخذيها يبيتس راعي التلفون
خذتها لمياء بشك وبتردد:الو
مفلح :شوفي اشتري قلم رصاص ودرزن ابو اربعين وثمانين ..لا تنسين المسطره الي فيها ماء تلعبين بها لين تنتهي الحصه
اضحك شوي ..شفتي اني مهتم فيتس قبل لاخذتس
لمياء ببرود:اشتري لك مطاره احسن صح
مفلح :ههههههه ماهيب شينه ماء الدوام حار..
لمياء ارتبكت من ضحكته وناظرت فهد :ماخذ راحتك بزود ياولد خالتي العاقل
مفلح وهو يزم شفايفه : اسمعي ..ترى بنحط الملكه في النص من ارمضان قبل انروح للبر عشان يعني اخذ راحتي وخبرتس
صكته في وجهه وحذفت التلفون على فهد
لمياء بغيض:ليش تعطيني الجوال
فهد :صراحه مأيد تعال اخطب وامش لا ياختي لازم مكالمه ونظره وشوفه يعني هيك شي قعد يسولف ولمياء سافهته خذت جوالها وارسلت له رساله
كان جالس في مجلس الرجاجيل لواحد من جماعتهم فارشين في الحوش والهواء لاهوب
اسمع صوت الرساله افتحها (الزواج موب من طرف مفلح بس.. لي وقتي الي يناسبني بعد.. ورمضان بتبطي ماوقعت فيه)
امسحها ودخل الجوال في جيبه ومزاجه تعكر
علي :وش الرساله القشره سود وجهك
اسكت مفلح مارد عليه وعلي لف عنه
.............
راشد ينسف اشماغه وهو نازل مع الدرج وراسه رافعه فوق ينادي ساره
وايقت ساره :لبيه
راشد :تعالي تحت... اجلس بالارض وهي اركضت له
راشد:اشوي لاتكسرين ثم اتروح الوظيفه
ساره بشغف:رحت لها
راح اصبح شافها ومعه خطابها عطاه المدرسه ومشى في القريه الظهر واقف عندهم
راشد:ايه القريه قرية بدو هذا احسن مافيها والمدرسه جديده وزينه
ساره :عطيتهم الخطاب
راشد:ايه افتحوه لي شفت الحجر الي بترقدن فيها والحمام منعزله من ورى العماره انشالله انه امان
ساره :فيه سكك وبقايل
راشد يخزها ببتسامه :ودتس اتهونين
ساره براعه :ليه
راشد :فيه سكك بس ماهوب كل الطرقات وفيها محطه على الطريق بس ولها جهه لوجه القريه من داخل
ساره بحماس:لا ماعليه الاربعاء بتجي تاخذني كل اسبوعين صح
راشد:صحين ..ولو تبين كل اسبوع ماعندي مشكله ابد ابد
نوره توقف عندهم:السلام عليكم
الجميع :عليكم السلام
نوره :ها جاتتس العلوم
ساره :ايه ..وتحرك حواجبها امعزمه انشالله
نوره تقلد حركة حواجبها وهي مبتسمه:امعزمه انشالله.. مادري ليه حاسه انتس بتهونين
ساره :فال الله ولا فالتس ..
وقف وحوط نوره بيديه :خلى الجو يخلى تحت وفوق
حمرت نوره ونزلت راسها
ساره :بحرض امي وبوصيها
راشد يناظر نوره:شفتي ياساره قدني انا وياها ثلاث اسابيع ,..وهي كل ماقلت شي حمرت واسكتت
ساره :توى وبعد بطول
راشد براعه:انتي صادقه
نوره بهدؤ: ماحب ذا الحركات ومابيها
راشد بصدمه:وش حركاته تبين اناظرتس وانتي تصدين
نوره برتباك:وش اسوي ماتعجبني ..
راشد بضيقه :الحياة الي تبينها عيشيه مانيب رادتتس ..وغمضي من الحركات الي ماتبينها لف عنها واطلع
ساره نزلت راسها عقب ناظرت في نوره
ساره:وش قصدتتس ماتبينه يعني
نوره بتوتر :لا والله اني حبيته ماكذب عليس والله ياساره .. بس استحي منه حيل افهميني قلت له عشان اتعود عليه قبل
ساره : مادري يانوره انا بروح وبببعد عنكم واذا تحبينه اتصرفي في حياتس
رقت فوق ونوره دقت على اخوها مساعد يوديها لامها
....................
تقلبت على ظهرها واصدرت اااه اقعدت وهي تمسد ظهرها شافت الساعه تنهدت بتعب واطلعت توضى الساعه 11 ادخلت الحجره فاضيه صلت ترددت تنزل اطلعت للبلكونه شوي تنفست بعمق وشعرها يطيره الهواء العليل في اخر اليل اقعدت فيها شوي ملت
واطلعت لغرفة النايفه طقت الباب وادخلت عليها
النايفه بفزه:هلااا
الهنوف تجلس مقابلتها على السرير وتناظر الي تصفحه: ارقدت خالتي
النايفه :ايه حتى موضي
الهنوف :ااها طيب وبببتسامه..انا جوعانه
النايفه وهي تطق صدرها:افااا عليتس خدمة اربع وعشرين ساعه..ادق الحين على المطبخ
الهنوف :لا انزلي معي تحت انا باخذ بنفسي
النايفه وهي تقوم :من عيوني
الهنوف :تسلم عيونتس حبيبتي
انزلن تحت واتجهنا اللمطبخ طلعو الي يبون بس محتاج تسخين حطته بالطاوله وكلت الهنوف بشراهه
النايفه :فيه العافيه
الهنوف تضحك :مدري وش جاني جعت
النايفه :لعنبو لايمتس اول مره اشوفتس تاكلين كذا
الهنوف تضحك ويدها على فمها:يافضحي
النايفه استانست لفرحتها عقب ماشافتها تبكي :هههههه وش الي يافضحتتس كلن ياكل
اشربت الهنوف مويه وقامت :ياله شبعت ..مافيني نوم بتسهرين معي
النايفه امسكت خصرها:لا والله راقده توها قايمه
الهنوف تمسكها مع يدها :هاذي عطله خلاص يعني سهر للصبح
مشت معها النايفه:خلاص اسبوع وتبداء المدرسه
لفت لها الهنوف وهن يمشن :انتي في اي صف
النايفه :انا ياقلبي تخرجت العام من الثانوي ولا ابي الكليه
الهنوف :ليه طيب
لفت بتكمل طريقها واقف على الدرج ويناظرها وقفت النايفه حسبالها انه يبيهن من وقفته ارتكت يدها الهنوف ورقت الدرج ماره من جنبه وريحته كلها دخان حركت فمها بقرف وكملت
امسكت جلابيتها وهي ترقى الدرجه الاولى ورافعه راسها فوق برفعة حاجب
اركها تمر ولاكانه كان يناظر لها ..كمل طريقه برى والنايفه واقفه بالوسط هزت اكتوفها والحقت الهنوف
ادخلت الحجره وريحت زقاير فيها راحت النايفه افتحت الدرايش وناظرت الهنوف وهي تصفح المجله
النايفه تجلس بهدؤ :وش فيكم بينكم شي ..وبعدين ريحت دخان غريبه ارجع لها
الهنوف بستهزاء توها تدري وتشوف:لا زعله بسيطه وبتروح مثلها مثل غيرها ..
النايفه بحزن :ابوي اكيد ورا رجعته لدخان ..صح ان سلطان مايهتم له كثير والي يبي ياخذه بس يتضايق عشاني انا وموضي اذا شافنا بعيد من اهلي
الهنوف تحاول تبين طبيعيه وتستمع لنايفه ومن داخل تمنى لو تسكت عن اي شي يخصه
النايفه تكمل :يمكن فيه امور اجتعت عليه وخلته يرجع يدخن
الهنوف تدور اي شي تقطع به السالفه : صح النايفه تذكرت
النايفه تناظرها :وشو







الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 34
قديم(ـة) 06-03-2012, 05:39 PM
صورة ليل الغرباء الرمزية
ليل الغرباء ليل الغرباء غير متصل
©؛°¨غرامي مبدع¨°؛©
 
الافتراضي رد: دموع أسقطت حصون القصور / الكاتبة : فيرونا العاشقة




الهنوف : انا عندي مواد حاملتها من السنه هاذي بروح لهلي امتحنها قبل اول سبت برمضان
النايفه :لا صدق راسبه
الهنوف :ايه ..حكت شعرها.. كسلانه وش اسوي ..
اسهرو ذاك اليل بحجرة النايفه ارجعت الهنوف على وقت الفجر الحجره فاضيه بس انها راحت للكنب اخاف يجي
الساعه تسع ص
ناصر يمغط يديه :صباح الخير مامي
ام سلطان :صباح النور
موضي :ونا مالي صباح
ناصر يضحك قام لها وحب راسها :افاااا انتي ام الصباح
موضي :ههههه
ناصر يتلفت :وين الهنوف من امس مابينت
موضي : مع النايفه ساهره سمعت اصواتهن تحت
ناصر وهو يحط اصبعه على خده :يوووه ياموضي اول ماشفتها جايه من ملعب التنس قعدت اناظرها وهي مقبله ياهي جميله حسيت انها انتبهت لمناظري
ام سلطان :اسم الله عليها
موضي :حتى انا بس استحيت اناظرها وتستحي منا
انزلت عليهم سلمت واجلست حست انهم كان يتكلمون في شي واسكتو يوم جات اقعدو يسولفون على اذان الظهر انزلت لهم النايفه
ام سلطان :يمل قلبن تضحوى ثم تغداء
النايفه :تغداء ..سهرتني الهنوف وقامت بدري التفتت على الهنوف والله مسويه خطه وانا فاهيه
موضي:من يومتس ..دبري نفستس ترى ام مشعل دقت على امي تخطبتس..
النايفه براعه :جعلتس المرض ..التفتت على امها تكفين يمه لاتعلمين سلطان
ام سلطان :لازم يدري ماهوب على كيفتتس
النايفه برجى:اخاف يجبرني يمه مابي اخذ من اهلي مابيهم
خزتها امها بنظرة قهر وغيض عقب اسكتت بحسره
مر اليوم ورقت الهنوف بدري لجناحها بتكلم لمياء تشوف لها كتبها
علمتها بموعد االمتحان 4|9 صكته تروشت البست بجامه بنص كم ماسك على الجسم لحد الخصر وبنطلون طويل ضيق ناظرت الغرفه اشوي وتردد..انام هناا او اطلع اذا مانمت هنا اخاف منه وبعد يفتعل لي مشكله في غنى عنهاا تاففت بقهر برقد قبل يجي عشان ماحس فيه اتجهت لسرير نامت ولحفت كل جسمها حتى راسها ناظرت باظلام بدون التفكير باي شي حست بالكتمه والحر ابعدت الحاف عن وجهها شوي على مقاس وجهها بس تنهدت بتعب والنوم رافض يجيها وبرجى يارب مايجي من امس مابان ابي انام احس بقلق وكيف يجيني النوم
ابعدت الحاف عن راسها واجلست بملل ادخل ووقف عند الباب شافته ارتبكت وحست بغيض من حظها قبل اشوي كاتمه نفسي بالحاف مابي اشوفه والحين ادخل نزلت راسها وناظرت الحاف
سلطان يمشي بتجاه علاقة الملابس وبجمود :جيبي لي اكل لهنا
ارفعت وحده من حواجبها بغرور ابعدت الحاف عنها وانزلت من السرير ادخلت المطبخ بالجناح دقت للمطبخ الي تحت وانتظرتهم يجهزون ويرقونه لفوق اجلست على طاولة المطبخ تنهدت بتعب حسيت بخوف منه صرت اخاف من الي المفروض اعتبره زوجي يامحق زووواج حست بحزن يكتم انفاسها اسمعت دق باب الجناح وراحت له افتحت الباب خذته من الخادمه وراحت لطاولة الغرفه حطتها عليه ولفت تطلع
سلطان واقف ويسكر ازرار قميصه:شيليه حطيه بالبلكونه
ارجعت ثانيه مره شالته وحطته بطاولة البلكونه
سلطان يجلس على الكرسي:هاتي لي عصير مانجاا
اطلعت بهدؤ كلمت المطبخ ورقو لها عصير خذته واتجهت له حطته على الطااوله ولفت منه
سلطان :جيبي لي جوالي
ناظرته شوي ولفت تناظر الحجره تلفتت مالقته خذت نفس وقربت منه:مالقيته
سلطان يحرك الملعقه في الشوربه بسرحان تنفست وتكلمت:مالقيت تلفوووونك
سلطان ياشر بيده وراءه بدون لايلف:بمخباة الثوب..
راحت لثوبه المعلق بالعلاقه وقفت عنده ريحة عطره هاااديه ورايقه مدت يدها لمخباته لقت اثنين لفت له
الهنوف تاشر له باثنين:ايهم هذا ولاهذا
سطان يلف براسه لها:جيبهن الثنين
مشت وحطته قدامه على الطاوله
سلطان:رجعي هذا
ناظرته بغيض ليش ماقالي وانا هناك خذت الجواال حطته على التسريحه وارجعت تنسدح هالمره بغطي راسي حتى لو مايجيني نفس
غمضت اعيونها بقوه بيجي النوم غصب عنه ..
وقف عند راسهاوبهدؤ:قومي شيلي الاكل
افتحت عيونها بقهر اوووف .. ابعدت الحاف وقامت بدون لاتلف له راحت للاكل شالته وحطته بالمطبخ تنفست بهدؤ يأمر وبالي يسوي ناسي امسحت اعيونها بقووه وادخلت الحجره شافته مانام ومتربع جنب الخزنه وحوله اوراق
راحت لمكانها وانسدحت ولفت عليها الحاف
سلطان:الجوال الي فوق التسريحه رجعيه لمكانه الاصلي
الهنوف بعناد :بس انا برقد خلااص
سلطان بجمووود:قووومي
ابعدت الحاف بقووه وازفرت بغيض راحت للجوال خذته بقوه من التسريحه طااار من يدها وطاح على السراميك تحت العلاق
حطت يدها على فمها بشهقه لفت له اتناظره بخوف عبس بوجهه وقف وجااهء بعقدت حاااجب وضيقه
الهنوف بخوف بكت وبقهر:واالله مادريت.. لاتقول قصدتس
سلطان يبعدها من طريقه بقوه ويروح للجوال خذاه وهي تناظره يتفحصه بيده ولف لها
سلطان بستهزاء يرفعه بوجهها :الشاشه انكسرت يعني احترق
الهنوف بنبره متوتر ووجله ودموعها تبرق بعيونها:تقدر تاخذ غيره
سلطان يقرب منها حست بقلبها تزيد دقاته وشكلها بين ايديه تحت الغساله ينعاد قدامها اجلست ويديها على وجهها تصيح:بعطيك جووالي
وقف عندها بتوتر اسحبها بيدها مشاها قدامها بيده واتركها وبهدؤ:روحي ارقدي ..
ماناظرت جهته وراحت على طوول لمكانها تنام انسدحت وراسها تغطيه بين المخدات اطلع للبلكونه اقعدت فتره ودموعها تنزل شمت ريحت دخااان ارفعت راسها من المخده شافته يدخن بسرحااان ارتاحت انه اتركها وارجعت تنسدح بعتب من نفسها انها بكت
...
منيره تكلم امها :يمه هبه تصيح مدري وش قومها
ام فهد :جيبيها عندي خليني اشوف
لمياء بستهبال :وش بتسوين يمه يعني اسطري ذا البزر وبتسكت تدلع على اهلها من ذلحين عزالله بزرن مهوب هين
ام فهد:استغفري ربتس ..يمكن اخليها تمسي عندتس عشان اشوفها في الصبح
لمياء بنفعال:لا والله وش علي منها مربيه انا
ام فهد تاشر لها تسكت :يوم واحد ماتغاضين
جابتها لهم منيره ولا راحت الابعد العشاء سوت لها ام فهد سعوط وقرت عليها عقب عطتها لمياء بتروح تمسي
خذتها لمياء وهي تحلطم رقتها اسدحتها على السرير وعقب افتحت ثمها تصيح
لمياء بوهقه:ياردي حظي.. دق جوالها خذت الرضعه عطتها ايها وهي ترد
لمياء :هلا فهد
فهد وهو يبعد السماعه من اذنه:يوووووه دفع البلا وش الصعاق
لمياء بقهر:هبه تعبانه
فهد:ههههههه اختي العزيزه ارحمتس صراحه مخلينتس مهزله
لمياء بغيض :اسكت بس ..تخنقتها العبره وصكته في وجهه
جاتها رساله افتحتها (انا مابي زوجه تجيني مكروفه وكانها شغاله دبري نفستس ترى انا غير..زوجتتس الي يدور مصلحتس )
قرتها بقهر وهي تدق بتلفونها
فهد:الو
لمياء :ماتستحي بكل شي تعلم والله لاعلم ابوي تشوف
فهد :خخخخخخ هو قسم الي اسمع الصوت صرفي البزر الي معتس
لمياء :مالك دخل والشغاله تاج راسك وراسه صكته وبكت جنب هبه الي ماوقفت تملال وهي تقلب مره تصيح ومره تهداء
.........
ام سلطان اتناظر الهنوف الي بعيده منهم وصاده بوجهها عن جهتهم هي وسلطان وموضي ورفيف الي تكلم وتغني بصوت عالي وتلون بددفترها
ام سلطان :الهنوف
لفت لها مباشره وعينها في خالتها وببتسامه:لبيه
ام سلطان :تعباانه من كم يوم وانتي وجهتس متغير
الهنوف بحراج وارتباك :شوي ارفعت عيونها فيهم شافته يناظرها بقوه وكان في نظرته تحدي..كملت بتوتر..كان راسي يوجعني الايام الي راحت والحين الحمدلله
موضي:وجع الراس شين يغير حتى النفسيه
الهنوف:صادقه
ام سلطان:تعالي اقربي
قامت الهنوف وراحت لهاا وقفت عندها
ام سلطان:اجلسي عندنا
الهنوف تحس بثقل بعيونها واحساس جامد للي يناظر لقدام وساكت:انااا برقى لفوق عندي شغل
ام سلطان بستغراب من اسلوبها:على راحتتس يأمي
سلطان بصرامه:تعالي اجلسي
لفت له شافته يناظرها بعنااد ورافع حاجبه اليسار ناظرته بغرور وراحت جنبه واجلست
مووضي بستغراب ناظرت الهنوف الي كأن الوضع ماعجبها وبالنسبه لاخوها فمعتاده على اسلوبه الصارم:اذا فيه شغل اسمح لها تروح
العنود بهدؤ:لا انا بجلس شغلي يتاجل
سلطان وبصوت قصير يلف لها:هذا اذا كان فيه
اسكتت وعيونها تناظر رفيف
النايفه تنزل الدرج وتتجه للباب وهي لافه لهم:الهنوف تعالي ساعديني برتب حوض الورد
لفت له وهو لف لها وبنظره تساؤل:نعم
ااسكتت وناظرت قدام
النايفه :ياله امشي
سلطان يوقف ويوقفها معه ويده بيدها:الهنوف بتروح معي روحي سويه بلحالتس
اطلعت النايفه لبرى وام سلطان تنفس برتياح وهي تشوفهم يطلعون الدرج سوى
موضي:والله حسبته زعلان
ام سلطان:وهو زعلان بس اطلعو فوق انشالله بترضيه
ادخل الجناح واترك يدها وقفت اتناظره الى ان داخل للغرفه افهمت انه مايبيها تطلع مع النايفه ولايقدر يرفض بدون مبرر فخذاها فوق ابعيد عن اهله هزت اكتافها بستغراب راحت لغرفة الجلوس وقفت عند حوض السمك واقعدت تفرج عليه
...
نووف:امباارك
مبارك يناظر الاب :اعيونه
نووف:فديت اعيونه..وبزهق..موب صوبي
مبارك يلف لها وببتسامه:لا صوبتتس وش تطلبين
نوووف:يارب يخليك لي ..ابيك تصكر الاب الحين قاعده بلحالي وانت بس تفرج
امباارك ياشر لهاا:تعالي تعالي شوفي
قربت منه واجلست جنبه
مبااارك:شفتي
نوف اتناظره :وش ذاه
مبااارك:الاسهم يعني شغل
نووف ببتسامه:طيب ...بس ماعلمتني انك انت الي قايل للهنوف عن حملي
مبارك:ان قايل لتس اني حالف ..بس ابد صوتها ماعجبني مزعووجه جداا كانه تبي اتصكره في وجهي
نووف تضحك:عليك تفسير ..كان توها رايحه هاذيك الايام لرجلها اكيد توها ماتعودت عليهم
مبااارك:الله يسعدها...اخوي مطلق قال لخالتي اتخطب له
نوف:زين الله يوفقه اخيرن تحلحل
مباارك:كان عنده امل في اختتس بس الظااهر اغسل يده
نووف برتباك:داريه بس الهنوف علمته انها ماراح توافق عليه
مبارك يتنهد :معليه هذا موضوع انتهى من زمان ...ابتسم له..شوي بطفيه وبجي جهزي عشاء يحبه قلبتس
نووف بحب:من عيوني احلى عشاء..
...
رفيف تدخل الجناح وتوقف في الوسط بين الردهه والغرفتين وبصوت عالي وطفولي:يالله تجمعوو بقول شي
ابتسمت الهنوف وهي تسمع صوتها احذفت المجله على الطاوله واطلعت لها
الهنوف تمش لها بخفيف امسكتها بقوووه من ورى:قووووولي
رفيف تضحك:اوووول وين خاااالي
الهنوف تبتسم وتقرب صوبها:موب لازم
سلطان يمسح شعره وببجامة النوم وقف عند باب غرفته:وش تبين
رفيف تروح له وتمد يدها له شالها وحط رجليها حوالين جسمه
رفيف:شفت بابا كلم ماما وقال لها اذا خلصت نفاس بنروح عند جده مريم في الامارات
سلطان يهز راسه ببتسامه:زين الله يسمح دربكم
رفيف تلف للهنوف:وتقول مااما احسن لو تروحون معنا وناخذ الهنوف تشوفها جده
سلطان يناظر الهنوف الي تناظر رفيف استغربت سكوته لفت اتناظره ارتبكت من نظرته المتامله لها لفت راسها لبرى
رفيف تهز خالها:طيب
سلطان ينزلها:لا
رفيف تخصر وتهز نفسها:الهنوف اذا قالت ابغى هي موب انت
سلطان يطق راسها بخفيف:الهنوف حقتي انا موب حقت نفسها لي انا
الهنوف بنرفزه واستهزاء :قول والله
سلطان ببتسامه:والله
ناظرته بقهر ولفت عنه داخله الحجره
سلطان :روحي لماما ياله
اطلعت رفيف ركض لبرى وهو وقف عند باب الغرفه شافها جالسها والمجله بحظنها تناظر غلافها
مشى الى ان وقف عندها حطت المجله على الطاوله قدامها وتكتفت
سلطان يجلس جنبها ويحاوط كتفها بيديه اصلبت ظهرها بتوتر وهو اشر بعيونه للمجله
سلطان:لو كنتي صوره بغلاف المجله وانتي مبتسمه اوحتى معصبه كان تمنيت ان صاحبة الصوره مرتي .. وببتسامه ..مايجي بغلاف المجلات الا المتميزات
الهنوف ترفع وحده من حواجبها بستهزاء واضح:يعني اقول انك معجب
سلطان يهز راسه بتاكيد:بالظبط ..
الهنوف تصد براسها عنه بقرف
سلطان ببتسامه:بس ماراح ارضى اكون من معجبينتس تدرين ليه
اسكتت وهي تسمع له بقهر
امسك لحيها بيديه ولف راسها له وبهدؤ:قولي ليه
الهنوف بستسلام:ليه
سلطان ببتسامه جذابه:لان الادوار بتنعكس وبتصيرين انتي المعجبه
الهنوف ترفع حوواجبها بغيض:اذا انت واثق من نفسك هذا راجع لك لكن توثق لحد اني يمكن اصير بيوم معجبه فيك تبطي..
سلطان يضحك بصوت واطي:يعني تقدرين تقولين هاذي خبرتي في الحياه..
الهنوف بغرور واضح:خبرتك بتخذلك اليوم انا موب مثل الي خذيت منهن تجاربك اذا اعجبن فيك فهذا لصغر عقولهن..وقفت بتروح رص على كتفها رافض قومتها
سلطان ببتسامه واسعه: تبين تروحين لااي مكان وترقدين فيه اليوم وبكره ولمدة اسبوع جاوبيني على اسالتي..؟؟
الهنوف يعني اقدر اروح ارقد بسرير ناصر بلحالي واقدر انام بعمق واتقلب مره يمين مره يسار افرحت ناظرته وهزت راسها بايه
سلطان يحط رجل على رجل ويده ممدوه على المسند:اولن انا مزيون
الهنوف تناظره بسخريه
سلطان بسرعه :هااا الصراحه
الهنوف بعدم اهتمام:ايه
سلطان :وش ايه
الهنوف:ايه مزيون
سلطان ببتسامه:طيب انا عندي فلوس مركز اماره
الهنوف:ايه
سلطان:اهااا طيب تحسين لو كنت احبتس وانتي تحبيني انتس راح تستمتعين بالحياه معي..؟؟
الهنوف برتباك ارمشت بعيونها وهي تحاول تصد بوجهها عنه
سلطان يرفع يديه:ترى انا اعطي وقت لتفكير اخذي وقتس..
الهنوف تزم شفايفها بقهر وبسرعه:لا
سلطان بهدؤ ووثقل في صوته:هااا قولنا الصراحه انا انسان ناضج افهم لاتعكسين بالاجابات..
الهنوف بهدؤ:لوو..لوو..بس ماجربت الحب معك عشان اعطيك اجابه صح
سلطان يعنز يديه على ركبه وبتفكير ورجوله طاغيه:الحب الحب ماج ر ب ت ي ه معي ...بس انا اخاف انه ماتطاوعتس نفستس وتجربينه
الهنوف بعصبيه توقف:يعني حاط نفسك الرجل المثالي واني بحبك غصب عني لا اذا جاوبت عليك موب يعني اني صادقه
سلطان فجاءه:هههههه ...ناظرته بقهر ورصت على اسنانها بغيض
اسكت ومازلت اثر الضحكه واضحه عليه:لاتشككين باجابتس لو ماكنت صح ماقلتيها من البدايه لانها في صالحتس اتطلعين الحقيقه منتي مجبره تكذبين هاذي اجوبتتس وانتي حره فيها
الهنوف:نفسي ماتجبرني على شي مابيه وعلى حبك
سلطان يوقف ويمسك يديها:ماعلينا بس عقب الاجابات هاذي تشوفين اني شخص يستحق الاعجاب؟؟..هاا ترى لازم الاجابه وصريحه ولا زدنا بشروطنا
ناظرته بقهر واثق ذالسخيف وبعدم فهم:وش زدت
سلطان:اذا ماجاوبتي بصدق وحاطه في بالتس اني افهم بمقومات الرجل المميز.. راح اظطر اني امنعتس لاتنزلين تحت تصيرين هنا بس تشوفيني تقومين تحطين لي اكل تأكليني بيدتس اروح لفراشي تبوسيني وتنامين في حظني وهذا كله مافيه رجى ولا دموع..
الهنوف بعدم تصديق وقهر:اصلن انت عارف الاجابه ليه تسال..!!
سلطان ببتسامه مرحه:عشانتس... صعب عليتس اتنفذين الشرروط
الهنوف تنفض يديها من يديه وتبعد عنه ناظرته وببرود: ايه تستحق الاعجاب ...بس انت مثل التحف يتبأهأ صاحبها بشكلهاوفي الاخير هي جماااد مهما كان شكلها
سلطان بببتسامه:لازم قبل تقولين هالكلام تحكمين على الانسان من داخل عشان يكون كلامتس صح
الهنوف تنهد من داخلها:انا جاوبت ارضتك الاجابه
سلطان :لا.. مأكن هدفي انتس تقرين بأني مظهر وبس لان هذا انا عارفه موب محتاج تأكدين عليه ..وانت الحين تفلسفين بكلام عن داخلي ...اشر للباب..روحي للمكان الي تبين
ابتسمت من داخلها عارفه انها اقهرتها بتشبيها له بالتحفه ..واضح وضوح الشمس بصوته ازفرت براحه راحت لدولابها خذت بجامه ولفت بتطلع شافته واقف عند باب الغرفه مشت للباب ماتحرك
الهنوف منزله راسها:بطلع
سلطان :المكان الي بتروحين له برى الجناح كله
الهنوف تبلع ريقها بهدؤ:ايه
سلطان ببتسامه سخريه:ماتبين تنفسين حتى الهواء الي اتنفسه
اسكتت وهو ابعد من الباب داخل لداخل اطلعت بسرعه وراحت لغرفة ناصر صكت الباب وقفلته حست بحراره بجسمها اجلست على السرير امسحت وجهها بتعب نفسي خذت نفس اليوم موب طبيعي اكيد صاير لعقله شي كلامه غريب ونبرته غير
انسدحت تفكر بكلامه اقعدت بقهر وبصوت عالي:معجبه فيني وبتحبيني بعد شايف نفسه ازفرت بغيض .. عارف ان كل هالصفات فيه بس يبيني انا الي اعترف عشان يقهرني وان بكل دلاخه اجاوب تنهدت بحباط حتى اجاباتي لو عكستها بيدري انها خطاء
انسدحت على الفراش بتفكير بتستمتعين بالحياه معي الحظات القصيره الي عشتها بيطاليا ماتعداء دقايق اوحتى ثواني كلامه الحلو لي قليل نظرات خاطفه ..نظراته اذا روق لو دايم كذا وعن حب اكيد بستمتع وبعد يمكن اعشقه حست بقلبها يرجف وغمضت عيونها بقوه لا لا ماله ربع ساعه من قال تجبرتس نفستس على حبي حطت المخده على راااسها ورصت عليه بقووه
من بكره الصبح قامت بنشاط وهي تحس انها راقده براحه رتبت سرير ناصر وقفت عند المرايه رتبت شعرها وابتسمت لو عندي قوه كان سالته نفس اسالته اضحكت على نفسها واطلعت برى الغرفه اسرعت ماتبي النايفه تشوفها ادخلت الجناح هااادي خذت نفس وادخلت بالغرفه لف لها شافها وصد يرتب اشماغه توترت من نظرته الخاطفه مرت من جنبه خذت ملابسها وراحت للحمام
ادخلت على ساره الي تجمع الملابس الي شرتها وتحطه بالشنطه بكره بيوديها راشد للقريه
نوره بحزن:ساره
لفت لها :لبيه
بكت وهي تحط يدها على وجهها
ساره تنهدت :مارضى
نوره تهز راسها :لا مو معطيني وجهه ابد يدخل يرقد ويطلع حتى السالفه عقب الشين تطلع منه
ساره بتردد: طيب تاسفي منه
ناظرت فيها نوره هزت راسها وهي تمسح ادموعها اطلعت وهو يرقى الدرج
راشد بجديه :ساره خلصت
نوره تنزل راسها :توها ترفع ملابسها واغراضها
تعداها راشد ودخل حجرتهم الحقته افتحت الباب ووقفت عنده
جالس على السرير ومعه الجوال بصوت عالي شوي :صكي الباب ...
تخنقتها العبره ادخلت وصكت الباب
راشد بغيض:قلت فارقي وصكي الباب
نوره بتردد:بس هذي حجرتي بعد
طنشها راشد واتصل على جواله تكلم وهي تسمعه بحرقه
راشد :الي تبيه انا حاضر فيها ... ايه عازمني على بنته وعيت عشان كذا متسلط علي
قامت واجلست جنبه على السرير ناظرها بستهزاء وكمل كلامه انغزها قلبها بقوه من حركته
راشد بهدؤ:اذا اصر بسوي الي يبي ماعندي مشكله ... وببرود اهلي ماعليك منهم عارفين وضعي
..مع السلامه
قام افسخ اشماغه الحقته امسكته مع كم يده
نوره بندم :كل هذا زعل عشان كلمه
اسحب يده منه بقوه وهو يناظره بحقد:الكلمه طالعه من قلب وانتي اخبر بالي في قلبتس وانا بعد عارفه
نوره مافهمت وهي ترفع حواجبها :وش الي ..
راشد :خلاص ماتسكتين ..ترى ابلشتيني
لفت منه اطلعت برى الحجره وراحت لساره
ساره براعه من الي فتح الباب بقوه
نوره بصياح :وش الي قلبه فجاءه مايسوى علي زلة السان ..قال لتس شي ساره ترى ترى اكيد تعرفين..؟؟
ساره بتوهيقه: اساليه انا يانوره ماخذه عهد مادخل بحياتكم ولا اسبب اي احراج بروح بكره ... لكل بيت مشكله وهذا بيتتس
نوره تمسح ادموعها :بنام عندتس انتي بتروحين بكره
ساره بصدمه:لااخاف تزيدين الطين بله
نوره بعدم فهم:ليه ابي اسهر معتس بعدين هو مايبيني
ساره ماتدري وش تسوي :خلاص حياتس الله
من بكره الصبح اطلعت ساره لراشد ونوره نايمه بالحجره اسرحو مبكر
ام راشد:الله يحفظكم ..في امان الله
راشد حب راسها مع السلامه
ضمتها ساره :ادعي لي يمه باليل يسهل ربي دربي
ام راشد:ادعي لتس كل ليل ماهوب بس ليل
اركبو ومشو وراشد داق الطمه وسرحان
ساره بتردد:راشد وش الي مزعلك على نوره كل ذالزعل علمني ونا اختك مابين الاخوان سر يخاف ينتشر
ساكت ويديه حاطها على الركسون ومتقدم بجسمه
ساره :نوره مارقدت امس ولا خلتني ارقد تقلب على فراشها واسمع صوت ابكاها ماتبيها ارحمها
راشد بقرف:ذلحين هي ضايقه من ضيقتي
ساره بصدمه :راشد وش فيك في شي ماعرفه
راشد :انا داري انها ماتبيني ومغصوبه علي كل ذاه قاله لي مفلح وهو على وجهه وانا مثله قلت يمكن لا خذيتها ترضى وتقبلني ...وبقهر ولا ازيدتس من الشعر بيت حبيتها من قلب ماتوقعتها بتسكنه ولا فيه احد بياخذه غيره علمتها اني داري برفضها وقالت رفضي مالها داعي كنت خايفه بس... ولا هاوشتها بالعكس قلت لها اخذي راحتتس لين تعودين علي بس ذلحين ..كان منفعل وهو يتكلم اسكت وهو يتلفت بتوتر
ساره بهدؤ: انت واقلبك اخبر بقلبها
فك راشد اشماغه وانسفه ويده ماحركه من الدركسون
.................







الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 35
قديم(ـة) 06-03-2012, 05:41 PM
صورة ليل الغرباء الرمزية
ليل الغرباء ليل الغرباء غير متصل
©؛°¨غرامي مبدع¨°؛©
 
الافتراضي رد: دموع أسقطت حصون القصور / الكاتبة : فيرونا العاشقة




الهنوف بزهق تلفتت بالصاله فاضيه مافيها احد ام سلطان رايحه لموعد بالمستشفى بالرياض وموضي داخله تقيل هي وولدها
خذت جووالها ودقت عليها:النايفه مانزلتي
النايفه بنعاس:امس مانمت زين وحاسه راسي يوجعني باكل حبوب وبنام
الهنوف :سلامتس ...انا بطلع برى
النايفه :لو فيني حيل جيتتس
الهنوف:معليه اذا جاء العصر انشالله تطيبين ...صكته واطلعت لبرى لفت بنظرها بالحديقه البديعه كانها مزارع مشت باسيابها شافت حوض النايفه معبى ورد اجذبتها الوانها راحت ووقفت عنده ودي اقطف ورده بس اخاف النايفه عادتهم اضحكت بخفيف وارفعت راسها
عضت شفايفها برتباك وهي تشوفه جالس بكراسي عند المسبح يكلم باالجوال و عينه عليها حطت نفسها عادي ولفت تمشي بعيد عنه ادخلت بين الشجر بعد ماشافت انه صار بالماكن الي جنبها بدون لايشوفها هدت نفسها اجلست على الكراسي المتفرقه هداء الجو واسكن الهواء اسمعت صوته الهادي يكلم جاءها فضول تسمع كلامه قامت مشت الى ان صارت وراهء وقريب منه بينهم اشجار صغيره اجلست عندها وتخبت
سلطان يتنهد بملل:والمطلوب
ريم:انا ذاك اليوم قلت لامي وهي تقول بتوقف في صفك وبتساعدك
سلطان يقدم نفسه على الطاوله وبسخريه:لااا تدرين كم صارت عليها السالفه
ريم ارتبكت واسكتت
سلطان:خمس تعش سنه كنت توني بدخل الجامعه ...وببروود انتي ياترى كم كان عمرتس
ريم:سبع تعش سنه
سلطان:وان كنت مررراهق ابي احد يساعدني احقق حلمي وادرس برى
ريم:بس انا ساعدتك
سلطان :وش سويتي ..؟؟
ريم بتوتر ورجى:والله ياسلطان اني مابيك تسافر مابيك تبعد عني
سلطان ببرود:بس انا كنت امثل عليتس ..
ريم بستغراب:وش تمثل
سلطان بثقه:ايه ماكنت احبتس ولا اميل لتس
ريم بصدمه وقهر :ماصدقك
سلطان بهدؤ:لا صدقي كنت ابي مساعده بسيطه منتس تقنعين ابوتس يقنع ابوي يخليني ادرس برى ..بس ماشفت منتس فايده فطلعت منها
ريم بتذكر عقب مارفض ابوه سفره شافت خممول منه في طلب مكالمتها الى ان تخرج من الجامعه وطنشهم كلهم وراح معاد شافته مع انها تتصل
سلطان:تبين شي داقه
ريم تنفس بقهر :لا بس انا ماعرست انتظرك
سلطان برفعه حاجب واستهزاء:وش تنتظرين..!! استحي على وجهتس لو كنت احبتس ماخطبتس كيف وانتي موب في خاطري
الهنوف تبتسم على رده ياهو فشلها
ريم بقهر:روحت عمري عليك
سلطان :تبين تقنعيني ان عمرتس اثنين وثلاثني وتنتظريني للحين
ريم :تزوجت بس ماقدرت اصبر وشفني خلصت نفسي عشانك
سلطان بزهق صكه في وجهها وقفله
تعنزت الهنوف على الشجره وهي تناظره بشرود قام وراح يمشي بعيد عنها
.......
ابو سلطان:انت متااكد
سعوود:ايه يبه ماقبلتني
ابو سلطان بدون اهتمام:دبر نفسك مالي دخل لابواسطه ولا شي
سعود بأمل:يبه كلم سلطان يخليهم يدرسوني بنفس جامعة نوااف نواف كلمني يقول انه له صداقه بمدير الجامعه
ابو سلطان:مراح يطييعني قل لسلمان يسمع لامره شوي
سعود بقهر:وليه انت موب ابوه ولك حق
ابو سلطان بشرود:ليتني قدرت ذالابوه كان انا بافضل حال الحين
بندر يدخل عليهم بالمكتب وبضيقه اجلس على الكنب:سلطان ناوي يدخل علينا بمشروع الاسطبلات
ابو سلطان يلف له وبتساؤل:ليه
بندر بقهر:يبي يحوش على كل شي بس هين انا وراءه
ابو سلطان بستهزاء:ورني وش بتسوي
بندر :وشو شايف حاله عليه حتى ماعطاني كلمه قايل لاخوه
ابو سلطان:الاسطبل بينك وبين نواف بالنص عطا اخوه يكفي
بندر بصوت عالي:بس هو مايطلب يامر ..انا برفض
سعووود:خله الى ان يدخلني بالجامعه
بندر بقرف:وانت مصدق ان احد بيقبلك
ابو سلطان:وش فيها نسبته زينه
بندر:65 زينه
سعود بتفكير: يوم جاء سلطان اليوم لرياض علمته ان نسبتي 65شفت بوجهه الفرحه
ابو سلطان : رجال قد الشيب ينعد فيه وتحسبه بيفكر فيك ونسبتك
سعود:هذ الي حسيته
مر اليوم كله بهدؤ وبدون لا تشوف احد من العايله حتى العشاء ماكان فيه احد حست بملل عنيف هي تدور بالبيت الشي الوحيد الي افرحت فيه عدم وجوده هناه
راحت لغرفة النايفه ناويه تقومها يكفي من الصبح مانزلت طقت الباب ودخلت شافته شبه راقده
الهنوف:انتي طيبه
النايفه بتعب:اشوي راسي يوجعني
الهنوف:انا ادلكه لتس... اجلست عند سريرها ارفعت راس النايفه وحطته بحظنها
النايفه:احسه ثقيل
الهنوف تدلكه بشويش:انتي غمضي عشان يدخلتس النوم وتقومين مرتاحه
هزت النايفه راسها دق جوالها خذته الهنوف قرت المتصل ابوي الغالي ومدت لها
النايفه :من هو
الهنوف:ابوتس
خذته النايفه وردت:هلا والله
سلطان:وينها الهنوف
النايفه:عندي
سلطان:طيب ..صكه والنايفه تلف للهنوف
النايفه:سلطان يسال عنتس
الهنوف:هو الي متصل
النايفه بحراج:ايه..
افتح الباب ووقف عنده لفن للباب صدت منه الهنوف وابعدت يدها عن راس النايفه
سلطان يقرب منهن ويجلس جنب الهنوف على السرير ويده على خد النايفه
سلطان بهتمام:وش فيتس كأنتس تعبانه
النايفه :شوي بس وبيروح
سلطان:اذا حسيتي بحراره حطي خبر عند امي على طول ..اذا جاتتس ثقيله
النايفه توخر يده من خدها وبحنان:حتى انت تثقل عليك لااعاديك .. روحو لجناحكم اخاف يجيك مني شي
سلطان يبوس خدها:انا بروح الهنوف تجلس عندتس
الهنوف بفرحه انها بتجلس عندها:تبشر انا عندها للصبح
سلطان يوقف:الله يعطيتس العافيه..تصبحوون على خير
النايفه:وانت من هله
اطلع وصك الباب
الهنوف تبتسم:انشالله انتس وجه خير
النايفه تضغط راسها:ليه
الهنوف:بس احساسي يقولي كذا ..اضحكت لها وتنهدت براحه اليوم من ضمن الهديه وباقي اربع ايام من الاسبوع وارجع انام هناك قامت رايحه لتسريحه وطلعت منها احبوب فيفادول عطتها اياها كلت النايفه بدون تردد وغمضت عيونها
النايفه:امي وينها وموضي
الهنوف: موضي الظاهر طالعه للملحق الي برى من عصر للحين رجلها سمعته انه هنا وامتس راحت لموعدها والحين الساعه عشر ماجات
النايفه:غريبه دقي عليها
الهنوف:ماترد
النايفه براحه وتاكيد:اكيد سلطان داري ولا كان اسال عنها
الهنوف تهز اكتافها وتروح للكنب شافت النايفه باديه ترقد خذت نفس واطلعت لغرفة ناصر جابت منه المخده والحاف ادخلت لغرفة النايفه حطته على الكنب ونامت على طول
موضي تدخل البيت وماسكه رفيف والشغاله تشيل ولدها
جالس بالصاله ويناظرهم بملل:مبطي ماشفتيه
موضي:ههههههه قد لي نص الشهر
سلطان :لا اجل معذوره
موضي تقدم له:ليش جالس هنا
سلطان :فاضي
موضي:وينها الهنوف
سلطان:عند النايفه تعبانه شوي
موضي بضيقه:لا برقى انا لها وبطلع لك الهنوف
سلطان بهدؤ:كيفتس
رقت موضي بعد ماوصت الشغاله على اعيالها ادخلت للحجره شافتهن راقدات راحت للهنوف ارفعت عنها الحاف نايمه براحه
موضي تهزها:الهنووووف
افتحت عيونها بنعاس:هلا
موضي:روحي لغرفتس انا بجلس عند النايفه ,,تعبناتس معنا
الهنوف تجلس بسرعه:لا لاتعب ولا شي انا ودي
موضي تهز راسها بنفي وتجلس على الكنبه:لا المفروض ان النايفه ارفضت الله يهديها
الهنوف برجى:لا والله انه عادي
موضي :فديتتس ماقصرتي سلطان بلحاله برى اطلعي له اخذو على جلسه مع بعض اكثر عشان تنبسطين شكلتس ماتأقلمتي معه
الهنوف تناظر موضي الي عارفه بوضعها وبحباط:الحين قده اليل اكيد راقد
موضي:لا بالصاله الي تحت روحي له
هزت راسها وطلعت شافت ابجامتها حرير اسود صكت الباب وراها واتجهت لغرفتها تبيني اروح له ياموضي هذا لوني مشتاقه له طنشت امر موضي ودخلت لغرفة الكنب ونامت فيها
تثاوبت بنعاس قومتني الله يصلحها ادخلت تحت الحاف الخفيف ونامت
من بكره الصبح قامت بدري مافيه اي اثر له حست براحه امس واليوم احس اني حره ماجلست بلحالنا صدق انه ضغط علي وعلى مشاعري البست بنطلون ابيض واسع وبلوزه حرير بحريه ضيقه بمحزم على لاخصر ابيض لفت شعرها بطريقه حلوه ونزلت خصل خفيفه حطت روج وردي فاتح وبس وانزلت تحت
شافتهم بالصاله مع ان الساعه ثمان وبدري انزلت الدرج مع دخول سلطان من الباب الرئيسي ابعدت نظرها عنه بسرعه وهي تشوفه منزل راسه ماشافها اسرعت بنزول الدرجات قبل يشوفها تحس بالخجل منه والاحراج خاصه اذا كان هادي او مع الناس
ارفع راسه وهي تنزل اخر درجه ابتسم بنعومه لشكلها الصباحي الحلووو
توجه لها قبل تأصل الصاله الي فيها اهله شافته جاي لها وقفت وعبست بوجهه بدون شعور
سلطان يحط يديه على خصرها :اوووف ليه التعبيسه
صدت براسها عنه واسكتت
سلطان يبوس خدها:وين نمتي امس
الهنوف:في غرفتنا
سلطان بتفكير:غرفتنا.. ناظرها ..يعني طلعتي من غرفة النايفه
الهنوف:طلعتني موضي
سلطان:ليش ماجيتيني تحت
الهنوف تناظره بقوه:مابي اجيك
سلطان ببتسامه:طيب لاتزعلين..ابعد منها فاتح لها المجال تروح..
ارتبكت من ابتسامته وابعدت منه وبألم من داخلها مابيه مابيه ليش تربكني نظراته شافتهم نزلو روسهم عقب ماشافوها جايه لهم اجلست بهدؤ وبدون اي كلمه
ام سلطان:افطرتي
الهنوف:ماحب الفطور ماشتهيه
موضي:لازم تفطرين
الهنوف ترفع راسها لهم وبطيبه:احد بيفطر معي
ام سلطان:ايه انا
الهنوف ببتسامه:طيب خلاص اشتهيته
ام سلطان ببتسامه:اجل توكلنا على الله بسم الله ..قامت معها للفطور علشان خاطر خالتها
افطرت مجبره نفسها على الاكل مالها نفس فيه ابد
الخادمه صفيه:ست مهره الانسه النايفه بدها اياكي فوق
ام سلطان توقف:زين تعالي معي
صفيه:حاضر مدام
الهنوف توقف مع ام سلطان :وش فيها تعبانه للحين
موضي تقرب منهن وبنغزه :خلتتس تطلعين تروحين لسلطان فمارحتي له عشان كذا مادريتي ان حنى جبنا لها الطبيبه باليل
الهنوف بحراج:كان نعسانه ..انا برقى لها..مشت عنهن بسرعه وهي تحس بالفشله من موضي انها اعرفت ادخلت على النايفه الي جالسه ترجع في الحمام ادخلت عليها
الهنوف برحمه:حاولي تمسكين نفستس عشان ماتعورتس
النايفه بتتعب:ماقدر ..وينها امي
ادخلت ام سلطان وراها موضي
صفيه:انا كلمت الطبيبه تحضر سواني بس وتجي..
ابعدت الهنوف عنهم ووقفت عند الباب ادخلت الطبيبه وفضلت انها تطلع مره وحده متجه لصاله الي فوق اجلست فيها تناظر غرفة النايفه المسكره
لفت لصوت باب جناحهم الي انفتح شافته طالع ماناظرها وانزل لتحت تنهدت براحه انه راح تاخرو داخل فراحت لحجرتها شافت لابه على الطاوله ترددت تاخذه بس راح اذا طلع معاد يجي الامتاخر خذته حطت ايميلها وادخلت عليه رسايل من صديقاتها وصور حفلة التخرج الي ماحضرته طاولات المعازيم والورود خذاها الوقت وهي تحس بفرحه لطاري النعيريه واهلها
...
خلوود:ماما
الجوهره:ايوى
خلود برجى:ماما انا بروح لنايفه
الجوهره تناظرها بستهزاء:وش تبين فيهم
خلود بزهق:ابي اروح اشوف زوجة سلطان والله مو متصوره انه من صدق تزوج وعارف اني انتظره
الجوهره :مايحتاج تروحين اتشوفينها حلوووه وجميله ماراح تستفيدين شي
خلوود بقهر:ابي اشوفها مراح ارتاح وانا احس كاني الاطرش بالزفه
الجوهره بملل:الحين انتي ولا ريم الي تطلقت وتنتظر كلمه منه
خلود بغيض:مره كبيره 32 وانا اناسبه
الجوهره بعدم اهتمام:تبين اتروحين روحي لاانتي ولا ريم الي بتاخذه لاتهوجسين مره
خلوود:على الاقل بشوف وش وضعه معها
......
مر اليوم واليله بسرعه مره تروح لنايفه النايمه ومره تنزل تحت
ام سلطان:انابروح انام
موضي تنهد بتعب:وانا بعد ...علت صوتها تنادي شغالتها ويلااااا
ويلاا:ايو مدام
موضي:اخذي رفيف شوفيها نايمه فوق
راحت الشغاله وموضي تلف للهنوف
موضي:مراح تنامين
الهنوف:شوي مافيني نوم بطلع برى
موضي:براحتتس
راحت موضي والهنوف اطلعت برى شافت الجو هادي ومظلم بعض الشي فقررت ترجع ماتكمل راحت لغرفتها تذكرت اليوم الي يسالها عن نفسه ويمكن تعجب فيها فاسرعت بسرعه للحمام تروشت البست ابجامتها ودخلت بغرفة الجلوس
اليوم الثاني قامت متاخر بعد مادخلت بفراشها اقعدت طول اليل واعيه ماغفت عينها مع انها منسدحه وتغصب النوم شافت الساعه 12 قامت ماله اثر بالحجره ماصار نفس اول لازم ينام فيه الحين يوم يومين مايجي مع انها موجود باالنهار البست واقعدت في البلكونه حست بخمول في جسمها وتفكيرها ففضلت ماتنزل وهي موب مشتهيه اتقابل احد
مشى الوقت سريع على غير ماتوقعته بين الجلوس بالبلكونه ومشاهدة التلفزيون صلت العصر شافت جهازه الاب موجود خذته وراحت لغرفة الجلوس فاتحه ايميلها
ماشافت احد موجود افتحت المستندات فاضي مافيه صور وكل الاب فاضي مافيه شي حتى سطح الكتب صورة من صور الجهاز الاصليه فيه صكته ورجعته لمكانه
ادخلت النايفه ببتسامه متعبه ووقفت عند الباب
الهنوف بحنان:طبتي
النايفه :الحمدالله بس قلت الحين جالسه بلحالها وابي اروح لها
الهنوف تقرب منها ماسكه يديها وجلست معها على الكنب:ماحبيت اجيتس وانتي تعبانه التعبان مايبي احد
النايفه :دريت انتس متحسسه من المجي فجيت
الهنوف: فديتتس يابعد عمري ...انا الحين بسوي لتس عصير فرش من يدي وبنطلع برى اوسع لصدرتس
النايفه :طيب ودي اغير جو
سوت العصير وخلت الشغالات يجبوونه برى اجلست على الكراسي مع اظلامت الجو والانوار الي ولعت صمت عم المكان والنايفه سرحانه والهنوف تفكر في الاشي
اذان المغرب يرتفع لفت الهنوف لنايفه السرحانه
الهنوف:تصلين
النايه تلف لها:ايه .
الهنوف بتردد:موب طبيعيه اليومين صاير لتس شي
النايفه بهدؤ:لا تعبت والظاهر اني قمت اخبص بالتفكير
الهنوف توقف :انا بصلي ومالي نفس للعشاء برقى فوق
النايفه:بس امي تقول ماتغديتي ولاطلبتي فطور
الهنوف:ماشتهيت شي واذا جعت بجيتس مثل هاذاك اليوم ...ابتسمت لها وراحت
النايفه تنهد بتعب وتناظر بسرحان لفوق
رقت الهنوف لفوق صلت خلت عليه اجلال الصلاه واطلعت للبلكونه تقرى قران
ام سلطان بعصبيه:اكيد انها متضايقه من شي احد قايل لها شي
موضي :يمه الله يهديتس من الي بيقول لها شي اصلن هي تحد احد علي زعالها
ام سلطان تهدى:طيب من امس ماكلت شي والحين ترقى ماكلت
النايفه :اخافها مشتاقه لهلها متعلقه فيهم وكل شوي قايله اني اشتقت لهم وتسولف لي عنهم
ام سلطان بتعب:الله يهديه مايفهمها ويشوف وش تبي
موضي بتفكير اكيد ان الامور بينهم موب صافيه اروحها تجيه بالصاله وتروح ترقد مطنشه ماشوف فيهم عيب عشان مايتاقلمون مع بعض ويفرحون تنهدت ولفت لامها الي تقوم وتتجه لتلفزيون
موضي:برقى لها فوق وانزلها تاكل لها شي
النايفه :لاتروحين اذا بغت جت لاتجبرونها وهي تستحي
ام سلطان :صادقه خليها الله يحفظها والله اني شلت همها وهو مطنشها
صلت العشاء بسرعه شربت مويه وراحت تنسدح بفراشها مثل امس ماشفته اكيد انه جا ء شافني راقده وراح افضل لي اسوي كذا نامت وغطت بلحاف كلها مخليه فتحه صغيره بس لنفس
تنهدت بقلق عاد عسى يجيني النوم انا قايمه متاخر اليوم بس معليه كل شي يهون ولا اني اشوفه هزت راسها بقوه لا مابي افكر كذاا غمضت عيونها بقوه محاوله يجيها النوم
اليوم الثاني صحت بدري تحس براحه وحتى صدرها تحس بنشراح البست فستان قصير لفوق الركبه وشيفون ثقيل رمادي وجزمه واطيه سوادء خلت شعرها مثل ماهو مكسر واطلعت للهنوف
النايفه عند باب الغرفه وتطقه بقوه
افتحت اعيونها بنعاس وهي مازلت على الكنب اجلست بسرعه وهي تسمع صوت النايفه قامت ركض لسرير شافته موب موجود ادخلت تحت الحاف وغمضت عيونها ادخلت النايفه وبصوت عالي
النايفه:قووومي ياكسوله الساعه 11
الهنوف تناظرها بنعاس:تو فيني نوم
النايفه تجلس عندها:والله اذا نزلت بلحالي بتزعل امي وبترقيني لتس مره ثانيه
الهنوف توخر الحاف وتجلس :بنزل شوي ورقى انام
النايفه بستغراب:وش فيتس ماغير خيشة نوم
الهنوف ببتسامه:مدري
النايفه :انا بطلعتس من جوتس تبين تغيير جذري له
الهنوف :انا مستعده
وقفت متوجهه للحمام تروشت البست بنطلون جينز سماوي وبلوزه بيضاء للخصر ارفعت شعرها واحد لفوق وادخلت لنايفه بحجرة الجلوس
الهنوف:ننزل
النايفه تلف لها وببتسامه:ايو لبس مناسب بنلعب تنس
الهنوف تناظر لبس النايفه وببتسامة استغراب:مره قصير وذا شافتس اخوتس
النايفه تضحك:وينتس وينا من يومين مسافر او ثلاث بعد
الهنوف تزم شفايفها بحباط وانا ارقى واجبر نفسي على النوم وكل شوي عيني على الباب ليشوف لابه بحظني ويطلع مسافر تنهدت براحه اهم شي راح
النايفه :ليش مادريتي
الهنوف بهدؤ:لا.. وين سافر برى السعوديه ولا هنا
النايفه:مدري قال لامي بسافر ولاعلمنا وين...ليش ماقالت لتس
الهنوف بتمثيل:اكيد قالي بس انا الي ناسيه ..وبسرعه خلينا ننزل
هزت النايفه راسها بتفهم ونزلو سوى
مرت ايام الاسبوع بسرعه تجيهم فيها نسوان حارتهم احد يصير لاام سلطان واحد زاير بس النايفه ماتنزل وموضي مجبره بما ان الزياره لها
العصر عقب ماراحو الحريم
ام سلطان :الهنوف يابعدي نادي لي النايفه
قامت الهنوف بخف:ابشرررري من عيوني دقايق انادي المنخشه
النايفه تطل عليهم فجاءه :المنخشه جات
الهنوف تعود تجلس:وفرتي علي طريق
اجلسن يسولفن ادخل عليهم ناصر
ناصر :جايب لكم خبر طازه يروق لذي ..وياشر للنايفه
النايفه تدق ارقبه :ياحظي
الهنوف :ههههههههه
ناصر :كلمني سطام (اخوه من الاب وكبره بسادس) يقول ان ابوي بيكلم سلطان عشان بندر رجلتتس
النايفه منصعقه:امااااانه ناصر تكلم جد
ام سلطان :وش ظنتس ماتبين يدري الاانتي
النايفه تنهد بخوف وتوتر:مابيكم مابي ابي اخذ من برى
موضي بهدؤ:النايفه هدئ اصبري الى ان يجي سلطان وشوفي وش بيصير
النايفه بعناد:حتى لو يجي سلطان ماعلي منه ولو تنطبق السماء على الارض
لفت عنهم وهي تنافخ وطولت على التلفزيون
الهنوف تقرصها مع جنبها بخفيف:لا تسوين مشكله شفتي ولا تنافخين كذا
النايفه : بنافخ لين يخلوني بنفسي
الهنوف بتغير الجو :طولي طولي برقص
النايفه ابتسمت :يالله برقص معتس احب هالاغنيه
طولت عليه النايفه وامها تناظرها بصدمه اضحكت الهنوف بصوت عالي والنايفه وقفت ومدت يدها على الهنوف امسكتها الهنوف ووقفت
ارقصت معها الهنوف ابتسمت ام سلطان وموضي تصفق
موضي :ناصر يالله شوط
ناصر بستبعاد:والله لوتموتين تبيني اقعد ادلي راسي قدامهن
موضي :هههههه
اقربت الهنوف وهي تنزل عند ام سلطان وتدق ارقبها ابتسمت بخجل لدموع ام سلطان ماتدري وش سببها
ام سلطان :عاشن عاشن
اجلست الهنوف والنايفه منسجمه
موضي :ياسلام على الدقه هنوفه
الهنوف بخجل ومبتسمه:احب الرقص ههههههه
ام سلطان :هههههه الي يحب الرقص حظه زين يلقاله شغله يلتهي فيها
انتهت الاغنيه واجلست النايفه
ناصر:هااا روقتي
النايفه تلين ظهرها:وين الراحه وانت ذي اعلومك جعل ماتزين اعلومك
نااصر يناظر الهنوف:ادل زين والشكل زين والرقص زين
الهنوف تضحك بخجل من كلامه الي اصدمها وهو بالعمر ذاه
موضي :الهنوف اذا سمحتي تعالي معي شوي..وقامت متجهه للباب
النايفه :ونا اجي
موضي تلف لها بعين قويه اضحكت النايفه ولفت لتلفزيون
قامت الهنوف واطلعت لها
اجلست موضي على كنب بعيد من غرفة الجلوس اشرت له تجلس جنبها
الهنوف:أامري
موضي تلف لها وتمسك يدها وبحزن:الهنوف انتي فرحانه عشان سلطان موب موجود؟؟..
نزلت راسها وبهدؤ:موضي فديتتس لاتفاتحيني مثل ذالمواضيع ...
موضي بصرار:الا وبعلمتس بعد...سلطان زل السانه قدامي وعارفه انه يبي منتس ولد بس وعارفه ان حياتكم تعيسه ..بس هذا مايرضيني
الهنوف بقهر انفلتت:يعني بالله وش اسوي الذنب موب ذنبي انا ..
موضي بحنان:عارفه ...بس حبيت اقولتس شي عن اعيالنا شخصيتهم قويه ويحبون النسوان
الهنوف تخنقتها العبره:داريه...
موضي:تنكرين انتس عشتي معه لحظات حلوه سوى كلممه او نظره
الهنوف بنبره حزينه:وش بتفيدني الحظات او النظره ابي حياه متكامله انا ماعندي نقص..
موضي تلف عنها:اسلوبهم حلو مع الحريم الي يحبونها ومايحبونها
الهنوف تنزل دموعها:اسلوبه قاسي معي
موضي تمسح ظهرها برحمه:طبعه صعب بالعكس يالهنوف يمكن انتي احسن منا لاانا مانشوف منه الا الجانب الامر الناهي نادر يمزح معنا بس انتي اكيد بتحسين بحنانه ...في قلبتس له شي
الهنوف : احس بحنانه لحظه وتروح مثل لمح البصر
موضي تكرر سوالها:في قلبتس له شي
الهنوف وقلبها مليان حقد عليه وبهدؤ:ماحبه ..انا اكره اخوتس
ناظرتها موضي بقهر حاولت ماتبينه لها:الى هالحد مافيه حسنه تتدخله قلبتس
لفت لها الهنوف وبقوه:لاتزعلين حسيته في صوتتس بس ترى يبادلني نفس الشعور .. اوعدتس اني اعيش معه واعيشه بهدؤ
موضي بصوت عالي شوي وعتبان وبزجره:لا الهنوف مابي اخوي يعيش كذا حياه بارده يعني ماسوى شي يشفع له عند قلبتس
الهنوف بقلق وخوف لاتقول له موضي انها كلمتني في حياتنا الخاصه وبسرعه: تعامله بعض االاحيان يطفي ناره وانا منيب طماعه اخليه يصير ممتاز في كل شي
موضي بتردد وأمل:اذا راح الكره يجي الحب
الهنوف توقف بسرعه:يمكن يروح الكره بس ماراح يجي الحب ...راحت منها لفوق وموضي تنهد اسلوبه المتناقض شككها فيه

نهاية البارت الثامن






الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 36
قديم(ـة) 06-03-2012, 06:06 PM
صورة رنوووونه الرمزية
رنوووونه رنوووونه غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: دموع أسقطت حصون القصور / الكاتبة : فيرونا العاشقة


روعه من جد
بانتظار البارت القادم


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 37
قديم(ـة) 07-03-2012, 04:33 PM
صورة ليل الغرباء الرمزية
ليل الغرباء ليل الغرباء غير متصل
©؛°¨غرامي مبدع¨°؛©
 
الافتراضي رد: دموع أسقطت حصون القصور / الكاتبة : فيرونا العاشقة




البارت التاسع

- - - - واحده اخرى وتجوش هي الكلمات- - - - - -
تجلس على عتبات درج يوصل بها الى جسر يطل على نهر لم ترى مثله في خيالات الاحلام وقفت بجانبها ونطقت شفاتاها بكلمات لم تسمعها
....كيف هو تفكير شخص يطل على ضفاف احلام تحقق ؟؟..
ضحكات خفيفه سمعتها اذناها تلفتت تبحث عن انغامها تلك الضحكات بجانبها تطرب اذناي ضحكاتها المرحه نطقت باأجابة لسؤالها الذي لم تتوقع انها ستسمع منه لمحات عن خاطرها
قالت :لاباس هو التفاؤل قد يحل على الافكار فتعيش بأمل انا بالمثل احسست بان هناك امل يقابل حياتي انا فرحه به اجل سياتي ذاك اليوم احس به قريب انا لااحلم ...
ابتسمت لافكارها فجلست بجانبها استمتع بما ترى وتشعر ........
مجهز نفسه بكره الجمعه وبيروح لابوه يدرس عندهم لين تجي العطله
ام سلطان :مجهز من وقت كل ذي فازعن تبي اتروح لهم
ناصر:ايه خليتوني اشتهي الدارسه عشان اغير جوء الله يهديكم بس
الهنوف ترفع حواجبها له :ياروحي ياروحي.. مافيه مشكله يداوم ويعود في نفس اليوم
ناصر بضحكه:اثر مرت اخوي شريره..جعلتس منتب امي
الهنوف:امين ههههههه
ناصر:هههههههه بعد ماتبيني اصير ولدتتس
الهنوف تفك شعرها وانسدل بنعومه على وجهها وترجع ترفعها:لا لاتفهمني غلط ابيك بس بحجر لك
ناصر يناظرها ببتسامه وساكت استحت من نظراته وناظرت امه على طول
ام سلطان :ناصر ترى بعد كلامه يمكن تروح وتجي في نفس اليوم
ناصر التفتت لامه وبرجى:تكفييين يمه طالبتس خلوني في حالي انتو وش تبون بي
الهنوف اضحكت وقامت مارتااحت استحت من نظراته ذكرته بنظرات اخوه
ناصر بسرعه :وين وين ..بكره بروح سليني
الهنوف بوهقه :بروح عندي شغل فوق..وبمزح.. تسمح لي
رقت بسرعه وناصر لف على امه
ناصر وهو يحك شعره: من زان وجهه زان دله
ام سلطان :هههههه منتب ناصر الي اخبر ذاك يستحي
ناصر :هههههه المناظر مافيه سحى
ادخلت حجرتها اقعدت على الكنب وبقلق باقي اسبوع بس على امتحاني وهو الى الان مابين
والا اقول لخالتي واروح لا لا طيب بيقولون دقي عليه اخذي رقمه من النايفه وهي ماتدري اوووف يالله وش السواه
صلت العصر وانزلت بتقول لخالتها تشوف لها صرفه
مالقت احد تحت طلت برى مافيه بوووووووووو
الهنوف براعه :جعلتس المرض بتاخذون قلبي انتي واخوتس
النايفه :هههههه وش تدورين كنتس حرامي
الهنوف :ابي خالتي
النايفه تمشي قدامها لبرى:تعالي امي نادوها حريم وفي مجالس الحريم الي برى مع موضي
الهنوف تطق راسها :اييه نسيت الحريم
وقفت النايفه :والله ماتروحين لهم تعالي نجلسس على كراسي الي برى
الهنوف بستسلام: مالي نفس اتزين بعد
اجلسو على كراسي قدامها طاوله مضلله بمظله كبيره وفيه مويه وعصير
النايفه تناظر لبسها لابسه بنطلون كحلي فاتح قماش عادي وبلوزه نفس الشي رقبه بدون اكمام معه شاله مربوط من جانب الرقبه وورى ظهرها
الهنوف :انتو وش فيكم اليوم
النايفه بستغراب:وش فينا
الهنوف تراجعت تقولها عن نظرت ناصر :لا لا مافيه شي
النايفه :مايحتاج تزينين روحي لهم
الهنوف:لا يبون مظهر ثاني غير هذا
النايفه :هذا شاريته من ايطاليه صح
الهنوف:ايه حتى انتي شريت لتس مثله ابيض شكلتس ماشفتيه
النايفه براحه:اشوى عندي نفسه روعه جسمتتس فيه على الطويلات زين..وبتكشيره .. انا قصيره
الهنوف بتقهرها:اي ليه عاد اختتس موضي طويله حتى ناصر ذا البزر اطول منتس
النايفه بصدمه :اتقولينه في وجهي يالعنبوتس ياه..خذت كاس المويه الي قدامها وكبته عليها
الهنوف بشهقه كاستها المويه فاضيه خذت كاس العصير وكبته عليها وهي تضحك
النايفه بصدمه : ماخذه حقتتس ماخذته... قامت تبي تملى كاسها عصير والهنوف قامت بسرعه تنحاش
شافته ملقيهم ظهره رايح للمجالس ماشافهن لفت للنايفه الي جاتها تركض عقب ماملت العصير
الهنوف تضحك وتقفز من الحفر في الارض :سلطااااااااان
لف عليها براسه بس عقب ماشافها وقف ولف بجسمه احذفت نفسها على يده وهي تنخش وراها وماسكه عضده
الهنوف و تطل على النايفه :ترى هي الباديه
النايفه بقهر وصدمه :لا والله شفها كبت العصير علي تخيل عاد عصير
سلطان ببتسامه خفيفه:مشكله كبيره
الهنوف تمسك يده ومازلت ورى ظهره :المس المويه .. مررت يده على جانب شعرها وجهها وبعفويه.. شفت انت
رص على يدها الي في يده تردد يرفعها لفمه ابعد الفكره من راسه وكلم النايفه : وحده بوحده
النايفه بقهر:لا بكب عليها عصير نفسي.. توني مسويه شعري اقربت منهم النايفه
سلطان يمد يده قدامها:لا تكبين يجيني شي وانا بروح للرجاجيل ابطيت عليهم ..انتي اصلن ماسلمتي علي
النايفه بعناد :لا اول بكبه
الهنوف بضحكه :شفت بتكبه علي اذا رحت والله..
التفت عليها ونزل اعيونه لها اضحكت له بعفويه جات عينه على غميزاتها الي واضحه بقوه
ارتبك ولف بسرعه ناظر النايفه مبرطمه وزعلانه لف يده الثانيه من ورى الهنوف وقربها له حتى حس بجسمها على ظهره
النايفه تقرب وبتردد :بكبه
تحركت الهنوف ونخشت وراه اكثر :سلطاااان لاتخليها تكبه ترى هي بتزوج وتروح وتخليك وانا بقعد عندكم
اضحك من خوفها وكلامها عفوي وحلو امسك النايفه من يدها ولف للهنوف :انحاشي وانا بمسكها
لفت بسرعه واركضت ناظر شعرها مختلط مع الشال وهي تعثر وتركض مره ثانيه وتمايل وضحكها ياصل لاذنه ويرن رن
النايفه بغيض :خلاص فكني ..هدها واركضت على طول وراها
تنفس بتوتر وقلق ارتبكت عشانها مزيونه بس هذا قصدي ..لف عليهن واقفه عند الباب الرئيسي حركت حواجبها وبعدين صكته بوجه النايفه افتحته النايفه والحقتها
امسح جبهته وانفخ بقوه يامجرالك ياسلطان لعوزتني وش الدبره امسد صدره بضيقه اجلس على بلوك فيه ورد يلعنك يابليس وتفكير الي داخل عرض بحياتي موب وقته .. وقف مبعد عنه الافكار
ادخل على الرجاجيل خواله وجماعتهم سلمو عليه واجلس جنب خاله في صدر المجلس
ابو منصور :اربك خلصت
سلطان يحس انه فيه توتر تلخبط وهو يكلم خاله معه ولا هوب معه : ايه خلاص
ابو منصور بتردد:فيك شي ..تنس تعب روح ادخل ماعليك منا
سلطان ببتسامه :لا منيب تعبان
النايفه واقفه عند باب الجناح :افتحي الباب ياهنيفه
الهنوف:لا والله احلفي بس..روحي صلي المغرب ترى اذن ههههه
راحت النايفه وهي تحلطم عليها والهنوف بهدؤ اجلست على السرير وش سويت وش لون تجريت وروحت له اشوى انه مافشلني قدامها وافزع لها او بعد استهزى فيني ارتبكت وهي تذكر شكله هزت راسها احسه ارتبك مني ونا اتقرب والله موب ودي مابيها تكبه علي وانا ماصلي
تنفست بتوتر ابعدت اتفكير فيه وقامت تطلع للبلكونه
.............
اقعد راشد عندها اليوم يبي يمسي عندها ولاجاء بكره اسرح
ساره :توه ماجاء مدرسات
راشد وهو ينسدح على سريره:هذي مدرستهم من زمان ماهوب جاينتس االابكره
ساره :الله يستر عسى لارحت ماتشبك فيك
راشد:ههههههه وانتي بزر ..اجل بنخش منتس
ساره :تكفى امي ترى بتفقدني اقعدو عنها
راشد لقاها ظهرها :ماعليها شر ماجبت نوره الا عشانها
انسدحت على فراش في الارض مافيه الاسرير واحد احلفت على راشد يرقد عليه وهي تناظر له
تحبه نوره شعورها بس ماتعرف اتعبر عن مشاعرها عسى مايعيفها الله يهديهم
انزلت تعشى معهم والنايفه تخزها بنظرات
الهنوف بدلع:خااااااله شوفيها
موضي :ههههههه اول وحده تبرد حرتي فيها
ام سلطان :وش فيكم
موضي :مترشات بالماء والنايفه مخطيه وزعلالنه بعد ذا الملقوفه
الهنوف :ههههه يابعد عمررري والله
النايفه تستهزي فيها :يابعد عمري... ماخذها االانتي تلزق في سلطان وهو استانس
ام سلطان :خليها تلزق
الهنوف بضحكه تقهر النايفه:هههههههه.. وقفت.. انا اسمحو لي بروح عيونها فيها شر نلتقي بكره انشالله
موضي :ههههههه مع السلامه قفلي الباب
اضحكت الهنوف ورقت
ام سلطان بفرحه:ذا الاسبوع الي راح كله خاطرها منشرح ماشفتها نفس كذا من جاتنا
النايفه بغرور:هذا بفضلي طلعتها من الجو الي فيه
موضي في نفسها ياحسرتي انكنه عشان سلطان ماهوب فيه
النايفه : حتى سلطان تجرئت عليه يوم شافته عادي بالعكس ضمته وتضحك له بعد
ام سلطان برراحه:زيين الحمدالله
موضي وهي تذكر كلامه عنها في ايطاليا :انشالله الله يبدل حاله
اسرعت لجوالها الي يدق وردت بسرعه بصوت فرحان :لبى لبى صوتتس
ام فهد :لبيتس انا وش العلوم
الهنوف :الحمدالله زينه... ترددت تقول لامها انها بتجي ثم يصير شي يردها ..انتو وش اعلومكم
ام فهد:كل شي زين ترى ابوتس يوصيني بالسلام عليس كل مادقيت بس انسى
الهنوف :الله يسلمه ويسلمكم
ام فهد :تبين حاجه ولاشي
الهنوف:لا فديتتس سلامة روحتتس يابعد روحي
ام فهد بشوق: الله يمتعنا بشوفتس بحالن يسر ...مع السلامه
صكته واحذفته وراها بشوق لهلها
واقف عند الباب وبهدؤ:وذا الكلام الزين مالي نصيب فيه
الهنوف برتباك:هاذي امي
سلطان بتغير لسالفه :كبت عليتس العصير
الهنوف ببتسامه حطت يدها على فمها تمنع ضحكه :نحشت فوق اقعدت كل المغرب عند الباب تبيني افتح ...
ناظرها وابتسم براحه:فتحتي
لفت للكنب في الحجره واجلست عليه :لا.. خفت.. ابتسمت بجذابيه وناظرته
ناظرها بجراءه وشغف وصكت اسنانها البيضاء وغميزاتها توضح له اضحك عقب ماشافها تناظره بستغراب وخجل ...
استوعب نفسه:لاااا ماهيب هينه النايفه..
نزلت راسها بخجل منه وصوت ضحكته
سلطان :عاد ترى مارضى فيها
الهنوف ببرائه قلبت اعيونها :ماسويت شي حتى خالتي جاءت في صفي ..الااذا انت ودك تحطني المخطيه هذا شي ثاني..!!
سلطان يناظر في عيونها وبهدؤ:انا شفتتس ونسيت وش انتو فيه
الهنوف برتباك اسكتت مافهمت وش قصده
افسخ شماغه وثوبه وعلقه على الشماعه لف صوبها
سلطان:تبين تفهمين كلامي ..ابهرتيني نسيت حتى نفسي..
حست بالدم يتجمع بوجهها بدون شعور ونزلت راسها
سلطان يجلس على السرير :يالبى الخدود الخجلى... ابتسم واخذ الاب وحطه بحظنه
قعدت تطالعه والله انتس ياموضي صادقه لوي طيبه ازياده عن الزوم كان حتى بدوامه بروح معه تنهدت بقلق واحباط من حالتها.. حك شعره ابتسم تزيد وتنقص الى ان اضحك بقوه وهو يرجع راسه لورى
ابتسمت لضحكته وارجع ثانيه مره يناظر للاب ويرجع يضحك
الهنوف تناظره بفضول انقهرت تشوفه مندمج ومتحمس وقفت شافته ماشافها وارجعت تجلس بسرعه
سلطان وعينه بشاشة الاب:ممكن مويه ..ارفع راسه لها ..خليه بارده مررره ..
هزت راسها بايه وراحت للمطبخ صبت مويه من البراد واطلعت لبرى مدته لها خذاه دون لايرفع راسه
ترددت تروح وبسرعه وايقت على شاشته بفضول شديد
امسك راسها ولفه صوبها وببتسامه:لاتشوفين
اسحبت نفسها وبهدؤ :بنات يكلمونك ودهن هنا
سلطان وعينه عليها :ايه بنات بيميلي وش فيها ..
الهنوف بستغراب ارفعت حواجبها وبصراحه: مايعرفن ربهن ولا انت غاسلتن يدي
سلطان بدون شعور موب غريبه جرائتها :هههههاي ..حط الاب على السرير وناداها ..تعالي تعالي
ترددت تجلس معه عكفت شفايفها بتفكير .اسحب رجليه من المكان الي يأشر عليه ويربعها
سلطان:اجلسي
رطبت شفايفها واجلست لحاجه في نفسها..
سلطان بتفكير وهدؤ:استانستي يوم ابعدت منتس..؟؟
الهنوف بصدق وعيونها مشتته في الحجره :لا موب عشان كذا فتره في حياتي وبتعدي وشو له الزعل بصبر عليها بمرها وحلوها ..وماخفيك بعدك عطاني فرصه اروح عن نفسي..ارفعت راسها له بثقه من كلامها
سلطان : يعني فتره انتي الي قررتيها
الهنوف :لا انت الي قررتها وانا رضيت فيها
سلطان يهز اكتوفه :ماعندي مشكله من ذا الحظه لذيك الحظه الدنيا تدور..
قامت منه وبتردد ارجعت تجلس:انا بقولك شي
سلطان بهدؤ:قولي
الهنوف :انا راسبه عندي مواد حاملتها معي من رابع
سلطان يعبس وجهه بضيقه:طلعتي كسلانه اييه معروف لازم واحد من الزوجين يطلع كسلان ..وبعقدت حاجب ..وش فيتس ماذاكرتي زين
الهنوف بحراج من كلامه:الا والله بس هو الحمار رسبني اسالته صعبه
سلطان بضيقه:لا والله مارسبتس ..هذا عذر الساقط
الهنوف بفشله:صار الي صار ..امتحاني يوم السبت الجاي ..!!
سلطان بصدمه:يوم السبت توتس تكلمين..!! عشان كذا رسبتي ..
الهنوف ببتسامه محرجه:الوقت راح وابي اروح لهلي اغتنم الوقت
سلطان يبتسم بستهزاء :اها كذا يعني..وبرفض قاطع.. الروحه لهلتس منتب رايحه...
الهنوف بقهر ورجى:هاكيف امتحن اصلن كتبي اهناك
سلطان ينسدح وببرود:الكتب بكره عندتس واالامتحان يرسلون اوراقتتس لجامعة الملك سعود على الفاكس وترجع تصحح مره ثانيه..
الهنوف بأخر أمل :منيب ارتاح اذاكر الى في حجرتي
سلطان يخزها بنظره :منتب رايحه لهم.. تبين تذاكرين ذاكري ماتبين اريح..
بوزت وقامت وهو لف يرقد غيرت ملابسها ترددت ترقد على السرير وفي الاخير قررت تحط الامر عادي وتستسلم بدون لاتعقدها
ارقدت بهدؤ ماتبي تطلع صوت افتحت عيونها بشويش راقد بهدؤ دق قلبها بقوه لفت بسرعه شكله مارقد له وقت غمضت اعيونها تحس بالفرحه ماتدري وش مصدرها وبخوف ان مشاعرها تحرك اتجاهه وهو مايستاهل.. خايفه من الحب يذل مايعز..
من صبح قامت ولعاد ارجعت ترقد خذت هم كتبها اطلعت برى ببجامتها وارجعت له راقد وشكل ماله نيه يقوم
دقت على المطبخ الي تحت جاءها الفطور كروسان وعصير برتقال خذتها للبلكونه وهواء الصبح البديع يحرك خصلات شعرها المسترسل على اكتافها..ماشتهت الفطور اشربت شوي من العصير وحطته بجنب الصينيه وتنهدت بتفكير
صفر بعجاب لفت له ببتسامه ناظرت بشعره مبلل حتى رمشه باقي فيه مويه
سلطان :اكيد مالي شي ..اجلس على الكرسي الي بجنبها
خذت الكروسون ومدتها لها : انا مابيها
سلطان :لا لا افطري فطورتس
الهنوف :اخذها ماحب افطر بس هم جابوها ..بنزل اجيب لك كاس ثاني هذا شربت منه
سلطان مد يده للكاس:ماعليه ابي فضلتس
الهنوف بتوتر وخجل باقي اثر الروج فيه:بجيب ثاني انا ابي كاسي..
سلطان يدور بكاسها الى انا جاء اثر الروج حط فمه عليه وشرب وارفع حاجبه لها ببتسامه
نزلت راسها متجاهله حركته الهنوف في نفسها لا لا ليش يسوي كذا كذاب ومخادع بعد..
سلطان والكاس بيده:كلمي اهلتس يحطون الكتب في اي مكتبه معروفه عندكم
الهنوف:طيب ..والامتحان في نفس اليوم الاول..
سلطان :ماتغير شي الا انتس بتمتحنين في الرياض
قام وادخل لداخل البس لبسه الرسمي واطلع لفت بكرسيها لجهة غرفتهم وحطت يدها على خدها باسى الحين وش بيصير لحياتي معه من زين اطبوعه احاول اتجاهل الي سوى ..اوووف ..راحت لجوالها ودقت على لمياء وطلبت يحطونها في مكتبه في شارعهم
لمياء بخيبة امل:يووه منتب جايه
الهنوف بحزن :لا والله.. انا حمدت ربي اني رسبت على اني كان بجي عندكم بس الحين !!..
لمياء :طيب والعيد لا تقولين منتب جايه.. رجلتتس ليش مايخليتس تزورينا طيب
الهنوف:لا العيد بيخليني اكيد.. اذا ماجيتكم لو انحاش ويصير الي يصير..
لمياء بتردد:بنروح للبر كلنا لاتقولين له.. اذا درى بيرفض..
الهنوف تنهد بتعب:لازم اقوله منيب مرتاحه..
لمياء :على راحتتس
الهنوف:يالله مع السلامه لاتنسين الاوراق حطيها بعد فيه
لمياء :ابشري مع السلامه
......................
راشد :اذكري ربتس لا تطلعين في اليل لوان الدنيا تقوم وتقعد
ساره بخوف:ايه ماعليه.. بتمشي الحين
راشد:ايه قدنا ظهر وراي طريق ودوام
ساره :الله يحفظك يمكن يجون باقي المدرسات ذلحين اذا الان فيه وحده
وقف عند باب المدرسه الي افتحها لهم الفراش سلم عليها واطلع
صكت الباب وراحت للحجره الفاضيه تسمع صوت المدرسه في الحجره الثانيه استحت تروح لها
انتفضت بسرعه وقامت ساره بخوف:بسم الله
فاطمه ببسمه:لوني داريه كان روعتش ونا بلى امسلمه
ساره ببتسامه:توني للحين قلبي ينتفض اصبرو علي كمن يوم
فاطمه تجلس متسنده على مخاد في الحجره ومركى:تعالي اجلسي توش جديده صح
ساره :ايه اول مجيي اليوم
فاطمه وهي تحط يدها على فخذها :هااا ارتاحي وانا اختش ..قريه وامنه واهلها طيبين فيه جماعتن يقربون لي
ساره :ليش مارحتي لهم ..يعني تسكنين عندهم
فاطمه:مالي بالسكن معهم بزران وبعاد ماهوب من جماعتي القراب
ساره بمزح:هجل كل البنات مرتاحين هناه
فاطمه:ايه الحمدالله بيجون وبتشوفينهم
ساره براحه:كم وحده تمسي اهناه
فاطمه:مبلى ثنتين ونا ثالثتهن وانتي الرابعه







الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 38
قديم(ـة) 07-03-2012, 04:38 PM
صورة ليل الغرباء الرمزية
ليل الغرباء ليل الغرباء غير متصل
©؛°¨غرامي مبدع¨°؛©
 
الافتراضي رد: دموع أسقطت حصون القصور / الكاتبة : فيرونا العاشقة




ساره :يعني كل ثنتين في حجره
فاطمه :ايه انا بجي معش ..وترى نروح ونسير على بعض البيوت يعزمنا حريمهم
ساره :حياتس ربي حي ذا العين انتس معي ..بسوي سواتكن بسير بعد هههههه
فاطمه:هههه سيري عاد لاشافو الزين اسفهونا وحطت يدها على خشمها ودتش مير ماتسيرين معنا
ساره :والله ان فيتس حقتس من الزين ونتس تهبلين ..انتي معرسه
فاطمه :ايه قدني ام بزرين عند امي ومعهم شغاله لعنابيهم اهلهم عيو منهم ...عاد ترى بزران قرادن جعلش ماتجين في طريقهم
ساره :ههههههه
..............
دقت نوره عليه ابطى مارد خافت الطريق اقطوع وصعب انزلت لعمتها تحت
ام راشد :حيتس جيتي دقي لي على راشد
خذته نوره جوال عمتها ودقت لها وعطتها الجوال
ام راشد بقلق:وينك فيه يابوي
ارفعت راسها بسرعه والدموع تشير بالنزول ساعه مابرد جوالي من الدق وسافهني
ام راشد:والله انك ياولدي مسرع اجل قطعته بلى في ثلاث ساعات
راشد بضيقه:يمه نص ساعه واكون عندكم..
ام راشد تهدي: طيب..ماتشوف شر..
صكه واحذفه جنبه اخليها تروح لهلها اخاف يزعل خالي..توى مالها شهر ماقدر اعيش معها وهي ماتبيني ..اوووف وخالي.. بقوله هي الي ماتبيني..واظهر منه بوجهن ابيض
وانا وش اسوي لا مستحيل اخليها تروح اكيد انها بتعرس لا طلقتها ارتخى في مقعده ونفسه يضيق عليه
ام راشد تلف على نوره :وش في عيونتس حمراء..الله يستر من العدسات يمكنه منها
نوره ببتسامه الم:يمكن ..راشد وينه فيه
ام راشد وهي تنهد:يقول نص ساعه واصل
هزت راسها واسكتت قلبت التلفزيون لعمتها من قناة لقناه
ام راشد بسرعه :رجعي رجعي
نطت نوره براعه:روعتني الله يسامحتس عشان قصيده..
ام راشد:ههههه ..كل ماقدني بسمعها راحت علي
نوره تضحك :علميني باسمها بطلعها من النت
راشد بهدؤ وتعب:السلام عليكم
ام راشد بترحيب:مرحبا ..وعليكم السلام والرحمه... وبحزن.. خليتها ساره
قرب منها حب راسها واجلس جنبها :يمه تبين يعني اعود بها..
ام راشد بدموع:وش تبي بها امحق رغبتن يوم بغغتها ...
ناظر نوره هز راسه بمعنى قومي لاأمي وهو قام
قامت نوره بسرعه واجلست جنب عمتها :عمها انا وين رحت..انا معتس كل وقتي
وقف راشد وناظرها بقهر واحتقار ماكانت منتبهه له
ام راشد :فيتس الخير والبركه ارفعت راسها لراشد..تعال وش معجلك
راشد يلف بجسمه ويناظر امها معجلني الي جنبتس:وش تبين ياغلاي
ام راشد:علمني وش مكانها قايل ارتاحت ولا خايفه ..
ارجع واجلس من جنبها الثاني علمها بعلوم ساره ومكانه ونوره منزله راسها وعبرتها ترقة وتنزل ماعبرني من جاء حتى بنظره لو ثواني ..
راشد برهاق:سمحتي ياأم راشد
ام راشد:سمحت غصبن علي ....بصلي العشاء وبمسي ترى مالي بالعشاء
نوره بحنان :ليه ياعمه بتعفينه لين تجي ساره مايصلح لازم تاكلين
ام راشد بصدق:ودي اروح ارقد احس ان كبدي لايعه
نوره ببتسامه ناظرها راشد ولف عنها بسرعه :وذا العشاء من الي بياكله لازم تمدين يدتس معنا
ام راشد بستسلام : اجل اصبري لين اصلي
نوره :ابشري
قامت ام راشد واقعدو بلحالهم تغصصت بالعبره وهي تشوفه تعبان وصاد عنها
نوره بتنهاد:تعبان
راشد بهدء:ايه
نوره من قلب وبألم من حالهم:سلامتك من التعب
لف لها ببرود وارجع يصد
نوره بحزن:راشد
اسكت مارد عليها تكلمت بحسره من حالهم :ليش مارديت علي وانا ادق اعليك
راشد :ابيتس ترتاحين ..ماهوب زين التصنع يوجع الواحد..
نوره بالم وهي تعقد حواجبها:اتصنع ماردك ترد علي الا اعتقادك هاذا
راشد يلف لها بقهر :انا ترى نفسي في راس خشمي ..ماحطيتي فيها واحد ثنين دهورتيني
ناظرته بعتب وقامت بسرعه رايحه للمطبخ وهو يتنفس بقهر
ام راشد تجلس:وين نوره
راشد :مادري عنها
ام راشد: انكن به عشاء اغرفوه ودي ارقد
قام رايح للمطبخ وقف عند الباب وهي ملقيته ظهرها وتصيح
راشد ببرود :انكن العشاء زان حطيه
ارتبكت امسحت دموعها ولفت للفرن بدون مايشوفها
وقف شوي وبتردد:وش العشاء
نوره ماقدرت تكلم من العبره وزاد عليها نبرت صوته الهاديه وحسته فيه بشي فاقدته
ابطت وهي ساكته غمض عيونه كاتم غيضه منها واطلع
هدء الجو من عقبه لفت على المغسله غسلت وجهها تنهدت بتشتت اغرفت العشاء واطلعت عليهم
ام راشد :شوفي راشد ياأمي مرني بسرعه ورقى فوق
قامت نوره ورقت له طقت الباب وافتحته بشويش
منسدح بثوبه ومغمض عيونه
نوره بهدؤ:العشاء
راشد :اطلعي وسكري الباب
ناظرته بقهر وصكت الباب بقوه جعلك ماترضى ماسويت شي غير ان قلبي تعلق فيك اذا ضايق من هذا مايمديك
انزلت وعلمت عمتها الي عافت العشاء وراحت لحجرتها غسلت المواعين ورقت لغرفتها
مبدل ملابسه وراقد تروشت البست قميص نومها وارقدت جنبه
حس بريحها يدخل نخاشيش خشمه تنفس بعمق وتنهد لف لها بدون شعور ماقدر يصبر يشوفها
ارفعت نظرها بعفويه فيه
نوره بستغراب:فيه شي
راشد بتوتر قرب منها وضمها بقوه ارتبكت ويدها في حظنه
راشد بالم :مشكله الي يصير
وخرت نفسها منه ارفعت راسها له وبعتب :انت الي حطيتها
راشد :انا الي حطيتها وانتي الي جبتيها واسستيها يابنت خالي
نوره ببكى:ماخبر نفسي سويت شي يحدك للزعل انا المفروض ازعل ونا اسمعك بتعرس علي
راشد بحقد:من حقي اخذ عشر احسن منتس
صاحت بزياده:وش ذنبي علمني لاتخليني اهوجس اليل مايذوق النوم عيني..
راشد بعصبيه :كذابه كذابه ..لو فيس قلب يحب حسيتي بالمشكله دريتي وش هي
نوره بصدق وهي تمسح دموعها: اذا قصدك كلامي الجلف هذا طبعي حتى على اخواني والله ياراشد ..
اسكت من قسمها وحس براحه شوي بس مستحيل يقول لها ماتحبيني ..ماتحمل اجبر نفسي عليها انا احبها ومشاعري مابادلتني اياها
لفت عنه وهي تشهق بألم
قرب منها وهو يلف يديه حواليها وخرتها بقسوه وهو معاند
نوره بعصبيه :تبي شي قلت كلامك وقلت كلامي خلاص
راشد تنرفز وقرب منها كثر :لاتزيدين الطين بله
اسكتت بغيض وهي تحرك بكثره تبي تقهره
راشد بصراحه وهدؤ:نوره يرضيتس حالي وانا تعبان ماخليتي النوم يجيني
هدت عقب كلامه وحست بالندم طريق وسفر ماهيئت له الجو المريح وابيه يرضى علي لاستقبال بكلام حلو ولاشي
لفت له وبكت :انا اسفه .. انقهرت منك
اتركها ولف عنها والارق حارمه لذت النوم
تعلقت اعيونها في ظهره حابسه ادموعها ماقدر اشوفه مجافيني احبه حيل ياويل حالي انا يصير حالي كذا
........................
راجع من الدوام بلبس شرطي المرور حزت العصر صادفه مساعد عند الباب
مفلح يحط يدينه على الباب :وين
مساعد بستهزاء وبحركه كوميديه :يييمه روعتن
مفلح بنفخة ريش وينفض قميصه :اسم الله علي هيبه ... وخر يده ..يالله تسهل
مساعد يمر من جنبه لف له بسرعه اسحب كبوس الدوام وانحاش
مفلح يحط يده على راسه وبفجعه:لعنبوك شعري قطعته ناشب فيه الله يبلاك..
مساعد يحرك حواجبه:بكشخ به في البقاله خخخخخ
اطلع من باب البيت الرئيسي والحقه مفلح وهو مايدري قرب منه ولفه بقوه له
مساعد بصوت غليظ اصرخ
مفلح :ههههاي انشهدن به صوت يوووووه الحمدالله على صوت البلبل
مساعد يتنفس بسرعه:لعنبوك ادخل فيني بلى خابرك تبي الفكه مني باي وسيله
امسكه مع يديه وسوى به حركه لوى فيه يده واسدحه في الارض وبستهزاء:تف تف اللهم اني اعوذ بك منه تف تف ..اطلع ياكلب
مساعد بقرف:عشاني منيب قادر عليك..وبقهر.. وخر عني ابمسح اتفالك ...
وقفت عندهم سياره فهد:وش معه يومك وراه اضرب بوري مير اذن حمار ماتسمع
مفلح ياخذا الكبوس ويلبسه عدل وقفته:الحمار انت ..سامعك عارف انك تبي تنبهه علي بس طلعت اسرع منك
فهد :ههههههه
ام فهد تفتح دريشتها وبصوت عالي :قوه ابو سعد
مفلح انصدم من وجدوهم وبفشله:هلا والله الله يقويتس ..ارفع نظره وراها شوي المح زول واحد ورى ونزله بسرعه
لمياء برتباك لفت بسرعه عنها وهي تشوفه يوجه لها انظره ابتسمت بعجاب شكله بالبس بجنن ناسبه مرره
مفلح :اقلطو اقلطوو ..اسمحو لي برقد توني مهلز
ام فهد:روح الله يحفظك ويعينك..
ادخل مفلح وهو يفسخ كبوسه نزلو حاولت تبين طبيعيه وتبعده من تفكيرها .. تذكرت شكله هزت راسها بقوه حتى وهو يراقب مساعد ويطرحه لو شافته مشاعل وش بتقول ابتسمت بنتصار وهي تذكر شكلها عقب ماعرفت انها اخطبني وعلمتها سميره يابعدروحي ياسمووره..
ام مفلح :وش لونتس لمياء
لمياء برتباك:مافيني شي..
ام مفلح تضحك :اقول وش لونتس..
لمياء تضحكت بتوتر :الحمدالله... دايخه مانتبهت ..
..............................
اقلقت من جلستها الكتب ماجات من صبح الى الحين ماشافته راحت فوق ودقت على النايفه
الهنوف بكذب:النايفه ارسلي رقم سلطان تفرمت جوالي
النايفه :من عيوني ثواني
جاها الرقم احفظته وبرتباك ادق الحين ولا شوي تنفست بقلق ولو انه يشوفني وش بيصير لي
اجمعت شعرها على جنب تنفست بقوه دقت رقمه اسمعت صوت يدق سكرته بسرعه احذفت الجوال وانزلت تحت على طول قبل تسمع صوت الاتصال شافته جالس معهم اشوى اني سكرته
اجلست جنب النايفه من جهة الدريشه وطالع نور الشمس عليها وكانها صوره ناظرته وهو يسولف مع موضي مانتبه لها حركت شفايفها بحباط..
اسكتو ولف لنايفه ناظرها جالسه جنبها
وبدون شعور بصوت فرحان وعجل :هلا وغلا
ابتسمت وعضت شفايفها بسحى الصقت في النايفه احس توني معرسه نظرته لي غير والله غير موب نفس الاوليه
النايفه :هلا وغلا وانا لي ساعه اهناه وسافهني
سلطان ببتسامه هاديه وحلوه :وانتي مثلها...
ابتسمت الهنوف بمجامله تخفي ملامحها الخايفه من اسلوبه وقلبها يرقع كانه يستهزي فيني
كمل كلامه وعينه على النايفه وبهدؤ ولاكأنه كان يضحك:عطيني اسبابتس لرفض
النايفه بقرف :مابي من اعمامي ولا اهلي
سلطان بستهزاء :لاااا ..مره منتب مغيره كلامتس
النايفه :اولن مابي من أهلي وثانين ابي من برى وثالثن..
سلطان بصوت عالي شوي: ماخبرت البنت تنقى واولتس هذا الغيه منتب ماخذه الامن اهلتس وثانيتس حطيه في بطنتس خوالتس منتب تعزينهم اكثر مني ..ونا منب مخفي عليتس اخطبوتس لكن عيت
النايفه بجرائه:ليه مابي اعيش اهناك ..ليش ترفض..
سلطان بعصبيه :ماتبين بندر قوليها بالصريح ..وليش ارفض لعطيتس راي فسأليني
ام سلطان بهدؤ:سلطان يابوي خلها على راحتها
النايفه بدموع:انا قلت لكم لاتعلمونه..بيتحكم على كيفه ويسوي الي يبي..هاذي حياتي وش دخلك فيها..
ارفعت راسها بصدمه من صفعته على وجهها انصدمت الهنوف من ردة فعله وابعدت شوي عنها
سلطان وبتهديد وغيض:مايعلموني انا.. وياشر لنفسه... انا ناوي اخليتس على كيفتس بعد ماتقنعيني باسبابتس لرفض ..لكن الحين يابنت ابوتس من ورى ذاه تاخذينه ابيتي ولا رضيتي ..
ناظرتها ام سلطان بقهر من تهورها وكلامها
حطت يدها على خدها وصاحت وقامت بسرعه رايحه لفوق
اجلس مكان النايفه وهو يتنفس بعصبيه حست برعشه من قربه وهو معصب لف لموضي
سلطان بعقدت حواجب:انا مراح افاتحها بالموضوع ثاني مره ..علميها لاتجي لي تعذر مني عقب كلامها خليها تريح وتستريح
ام سلطان بعتب: عاد ترى العرس ماهوب لازم ...
سلطان يبلع ريقها وبتمالك لنفسه:من تبي علموني.. تبي احد حاطته في بالها ..
موضي :لاتفكر كذا هي تبي من خوالي تقول لي مابي اعيش مثل بنات عمي..
سلطان يرفع صوته بقهر:من جدها بتأخذ من الشعب العادي هاذي ماعلمت ولا توها فاتحه عينها...
كانت تبي تقوم منهم الموضوع مايهمها خافت لايشوفها ويقول شي ففضلت الجلوس
عنز ظهره على الكنب لف راسه للهنوف وصد بسرعه توترت وناظرت لهم
ام سلطان :انا بعلمها بكل شي ..توها ماتفهم ولاتحسب لكلامها..
سلطان :لا موب توها بس ما تستاهل الدلع ...وهذا المفروض من اختها الي قدها خابره كل شي..
موضي بصراحه:صادق مانبهناه لهشي ابشر مالك الا من يفهمها
سلطان :جعلتس تسلمين ..اشر للهنوف تصب له ماء..عطيني مويه
قامت بهدؤ صبت له كاس من المويه الي على الطاوله ومدته له
سلطان ببتسامه ويده على الكاس ويدها : سبحان من خلق وفرق
مافهمت كلامه ارتبكت وحركت يدها تبي يهدها ارخى يده من على الكاس وخذاه
اجلست مكانها وازحف صوبها بدون ماينتبهون صدت عنه تحس بحراره من كلامه وقربه لفت له بسرعه وبصوت واطي :مافهمت كلامك
سلطان :ماهوب لازم خليه يروح مثل ماطلع ولاارجع
وقف عند باب الصاله بدون مايشوفونه بسبت الحاجز الخشبي تقرب منهم
نواف ببتسامه وصوت عالي :السلاام عليكم
التفتو له كلهم بسرعه و سلطان حط يده على الهنوف من قدامها ولفها ورى اظهره يغطيها
شافهم نواف وارجع ورى بسرعه :السموحه به احد مادريت عنه
سلطان وهو يهز الهنوف :ارقي فوق ...
رقت بخطوات مستعجله وهو اطلع له برى
سلطان بترحيب وفرحه ضمه:مرحبااااا ...حي ذا العين من شوفك.
نواف بتوتر اضحك:بك اكثر ...وش اعلومك
سلطان ويده على اظهر نواف ادخلو داخل عند اهله الي استقبلوه باالاحضان
ام سلطان تامل وجهه :انت مرتاح
نواف بضحكه :الحمدالله شوفيني قدامتس ...اجلسو للظهر وقامو بعده للمسجد
عند الهنوف الي راحت للنايفه شافتها تصيح على سريرها والمخده على وجهها ارحمتها بقوه يعني بتعاني حتى وهي عندها من يفزع لها
اجلست جنبها :ليش ترفضين يمكن افضل من غيره
مازلت تبكي
الهنوف :نواف اخوتس تحت
قامت النايفه بسرعه :صدق
الهنوف ببتسامه:ايه توه جاي
النايفه بامل:بيقول لنواف يمكن يقنعه
الهنوف :طيب شفتي بندر ..ولا كذا رفض ..
النايفه برتباك وخجل نزلت راسها :اعلمتس بس امانه معتس ليوم الدين لاتعلمين
الهنوف بستغراب:ارقدي وامني .. سرتس في بير
النايفه :انا ابي محمد
الهنوف بصدمه :وش محمد يقرب لتس ولاماتعرفينه ...وبخوف النايفه احذري
النايفه ببكى:الا اعرفه محمد ولد خالتي حصه
الهنوف :اهااا الي معه في القنص
هزت راسها بايه وبكت
ضمتها الهنوف برحمه :ليش اتعلقين نفستس بشي وانتي ماتدرين عنه
النايفه :غصب ابي ابعده عن بالي ماقدرت ..ابي اوافق بس قلبي يعورني
الهنوف تحاول تمسك دموعها لاتصيح قدام النايفه قوت نفسها وتكلمت :يعني حبيتيها من بعيد لبعيد
النايفه : يوم سهرت عندهم عزيمت خالي تذكرين .. ارفعت راسها للهنوف ..لاتعلمين سلطان تكفين
الهنوف بعتب :النايفه ماراح اقوله شي
النايفه وهي تسرد قصتها معه
ساهرات في صالة خالها
الجازي :خلن نطلع برى قبل يجي سواقتس الجو روعه
اطلعن واجلسو في حصير برى افرشنه بنات خالها
النايفه بفرحه:اشوى اني جيت والله اني استانست معكم
بندري:وانا اكثر نحسب بتجينا الحين مغروره بعض البنات ماجاو خخخخخخ
النايفه :ههههههه افاااا انتو اهلي بعد ...اصرخت بقوه وهي تمسك رجلها فزن البنات واقربن منها
الجازي بخوف وبسرعه اسحبت النايفه شوي


نهاية البارت التاسع







الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 39
قديم(ـة) 07-03-2012, 04:43 PM
صورة ليل الغرباء الرمزية
ليل الغرباء ليل الغرباء غير متصل
©؛°¨غرامي مبدع¨°؛©
 
الافتراضي رد: دموع أسقطت حصون القصور / الكاتبة : فيرونا العاشقة




البارت العاشر
البندري بصراخ:عقرب
النايفه تصيح بقوه وبالم.. كلمت البندري محمد الي جاء بسرعه ووقف ورى الجدار
محمد بتوتر :وش عندكم
الجازي :تعال محمد تعال
ادخل عليهن وهو منزل راسه
الجازي :النايفه اقرصتها عقرب شف لنا صرفه بسرعه فديتك
محمد :وين العقرب
اشرن له على زاويت البيت حطو عليها سطل راح لها ومعه حذو واحد من البزارين طقهاااا لين اذبحها
امسكت صوتها لايطلع واطلعت منها شهقه قويه
محمد برتباك قرب منها :وين اقرصتتس فيه
النايفه تشهق وتاشر لقدم رجلها
اجلس جنبها نص جلسه امسك قدمها وشاف احمرار جنب اصبعها الصغيره
محمد بهدؤ وهو يحط يده على مكان القرصه :هاذي
ارفعت عيونها فيه يناظرها بدون خجل هزت راسها برتباك
التفت على خواتها :جيبن قماش ولا شي عجلن ..مد كفه لموخرة قدمها ورص عليها
النايفه ببكى :اااه.. ابعدت نفسها منه وبالم.. ودوني للطبيب
محمد بركاده : لا بكلم سلطان لايخاف عليتس
النايفه بسرعه ويدها على كفه الي على ركبته :لا لا طلبتك لايدري والله معاد يخليني اجيكم
ابتسم انتبهت ليدها واسحبتها في حظنها لف للجازي الي جاتهم خذا القماشه واربطها على مكان مسكته للقدم ومسها بقوه
محمد :يالله قومي للمستوصف اقريب.. وقف قومتها الجازي عدلت نفسها وعباتها
لف لها وببتسامه :كلمي السواق يحتريس برى اشوي لاتقولين له انا طلعت
ارفعت عيونها لها دق قلبها بقوه جذاب وحلو وغير عن زوج موضي شايف نفسه ويالله يتكلم ..
راحت معهم البندري للمستوصف ودق جوالها السواق يحتريها برى
النايفه :اشوي بالبس عباتي
صكته ولفت راسها له شافته يناظرها
محمد يضحك:حلو صرفيه شوي ..
حست بالحراره تكتسي جسدها
اسحبو السم الي ماتعمق بفضل الخرقه ورجعو مع الباب الثاني
محمد وهو يوقف عند الباب ويلف راسه لها ورى وباسلوب مزح :لاتقطعينا ترى انا ياخوالتس نحبتس لاتخلينا
النايفه ببتسامه فرحه :طيب..انزلت بسرعه وادخلت اطلعت مع الباب الثاني راكبه مع السواق
اشهقت بخوف وحزن وهي تدفن راسها في حظن الهنوف
الهنوف بالم :ذاك اليوم مأكان في حالتس عشان كذا مادق يدورتس
موضي وهي تدخل الحجره ناظرت في النايفه بعطف واجلست جنبهن
الهنوف:انابروح اسمحو لي
قامت وموضي تكلم النايفه الي رافضه اي كلمه
موضي :ارضي ماراح تاخذين واحد ماهوب من اهلي لوتموتين
النايفه بصياح :طيب سلطان وكلهم ياخذون برى ليه وش معنى احنى
ادخل نواف بسرعه وهو مستغرب ومنصدم من شكلها اجلس جنبها وضمها بخوف :وش فيتس
النايفه ببكى:نواااااف شف سلطان بيغصبني
ناظر موضي بستفسار
موضي بتنهيدت ملل:بندر ولد عمي متعب اخطبها
نواف :ونعم فيه وليش ماتبيه
النايفه وهي تعلق فيه:مابيهم كلهم ..طلبتك كلمه
نواف بحنان :ليه... لازم مستحيل تاخذين من برى انتي قد سمعتي احد من بنات عمتس خذا من برى
دنقت راسها ودموعها تنزل بصمت
وقفها نواف وقامت معه :يالله غسلي وجهتتس ونزلي تحت
اطلع منها وهي ادخلت الحمام وصاحت بقوه وراسها على الجدار
ارسلت رساله له تساله عن الكتب اليوم السبت معاد فيه وقت
قرى الرساله (كتبي)حك رقبته وهو يحس بتعب ارسل لها ( دقي لمديرة الخدم توصل لتس الطرد )
دقت على اصفيه ورقتها لها طرد صغير خذته منها براحه من بكره راح ابداء اذاكر
افتحتها شافت فيها رساله من لمياء تستهبل فيها ونوره قرات حقت لمياء توصيها لاتسقط ثم اتفشل عندهم
ونوره تقول فيها " وش علوم القلب ماتزحزح خخخخخ انا متاكده انتس تبين تساليني انا تزحزح وطاح بعد ههههه
الهنوف السبقه الي يجيب بيبي قبل ههههههه يالله مع السلامه حبي لي خشمه هع"
اضحكت اصفطتها وحطتها في كتابها علوم اجتماعيه اجلست في الحجره بترددت تنزل لهم الين ادخلت عليها النايفه
النايفه بعيون محمره :تنزلين معي مابي انزل بلحالي
الهنوف توقف وبتأكيد :ابشري دقايق بس البست برقعها وجلالها ونزلت معها
شافتهم تحت ومعهم نواف جنب امه ويده في يدها وسلطان في حظنه ولد موضي يلاعبه
الهنوف بخجل :الحمدالله على السلامه ابو نايف
ارفع راسه لها :الله يسلمتس ..وش اخباركم
الهنوف :الحمدالله مانشكي باس
نواف نزل راسه :نحمد الله
اجلست جنب النايفه الي منزله راسها قعدت تسمع لنواف الي يسولف لامه وكل شوي رافع يده يحبها
قام سلطان وقرب منهم كان على الكراسي وهم جالسين على الجلسه الشعبيه ااجلس على الكرسي القريب منهم
مطنش النايفه الي ارفعت راسها له عقب ماقام اقعد يكلم نواف وهي نزلت راسها بسرعه متالمه منه
سلطان بهدؤ:اخبار الشهاده وش التقدير
نواف بندم وتوتر :ماجبتها
اعتدل سلطان في جلسته اعقد حواجبه:وشلون يعني ماجبتها
نواف بفشله:باقي علي مواد راسب فيها بمتحنها عقب ارمضان..
سلطان يوقف بنفعال وبقهر :وطيت راسي قدامهم ... طنشت كلامهم ورفضهم وسفرتك وهاذي النتيجه...!!
التفتت الهنوف على النايفه الي منزله راسها شافت ام سلطان تهز راسها وساكته وموضي تناظرهم بخوف
نواف يوقف وهو مرتبك:هد هد ياسلطان بنجح وبجيبها
سلطان بثوران وعصبيه :تخسي لوانك بتجيبها كان جبتها. هاذي اول اعلومك وش اقول لهم لاقالوو وين الشهاده ..اخوي وضح لكم اني ماعندي سالفه وطلعت الخسران ..
كمل كلامه وهو يقرب من نواف :احد درى
نواف هز راسه وهو منزله بلا
سلطان بغيض ويرص على اسنانه:امش امش الحين تغادر السعوديه..والله والله يانواف ماتمسي فيها ذاليل
ام سلطان بترجى :امتحانه متأخر وارمضان على الابواب خله يتصوم..يروح وش يسوي اهناك
سلطان بعصبيه:يتصوم في قلعت وادرين. اهم شي انه يبعد من وجهي ..
نواف بندم واحباط :اناداري اني غلطان بس ماهوب ودي
سلطان بصوت عالي:وش الي موب ودك كل شي تقدر عليه والي ماتقدر عليها اجيب لك لونه يكلفني ماهوب صح تكلم
نواف بهدؤ:صح
سلطان بحباط وانتقاد :يروحون جاين بشهادات دكتور وطيار ومهندس وانا اخوي ماقدر عليها ...مد يده له بتهديد والله يانواف لو يدري احد انك جيت ان تنسى البيت واهله..
ام سلطان بعتب:وين يروح
لف عنهم سلطان وهو ياخذ جواله
سلطان بسرعه :ابي حجز للندن الحين دبره لي لو تلغي مكان احد فاهم .. اسكتت شوي الامير نواف بن نايف اتمنى ان الخبر يقعد في بطنك ولا يدريبه احد
صكه ولف له :اهلك وسلمت عليهم ...تجلس اهناك ولا تجي الابالشهاده
نواف بضيقه:تأمر.. وانا اسف على الي حصل.. اتمنى انك بعد تفهمني وظروفي
سلطان صاد عنه: لا مراح افهمك مافيه ظروف تمنعك منها
ام سلطان بضيقه صدر: االا بيفهمك هو شاف الي شفت اهناك غربه ودراسه ..امنعك تجلس عندنا ولا يحس باحد
ناظرها سلطان وصد عنها ببرود
موضي :موب صاير الا خير كلها شهر ويرجع بها اهم شي ماحد يدري
راح نواف لامه حب راسها ويدها وراح لموضي حب راسها ورقى فوق لنايفه الي رقت عقب ماشفتهم محتدين بالنقاش
دنقت راسها بخوف مالومه اذا يستنى الشهاده الي يتمناها واخذله اخوه شي يقهر.. اوووف الحين ادافع عنه لا موب دفاع هذا حقيقه قهر موب عشانه عشان خالتي الزعلانه جادلت نفسها وهي تشوفه عاقد نظيره لقاهم اظهره وهو يطالع التلفزيون
سلم على النايفه وتعذر لها انه مايقدر يقوله شي في الوقت الراهن ولاهوب راضي عليه عشان يسمع منه ابتسمت بالم وهي تودعه
نزل لهم وهو يشوفهم كن على رؤؤسهم الطير راح لامه مره ثانيه ضمها وتوجه لسلطان الي مطنشه ولاقام له حب راسه واطلع برى
ام سلطان تخنقتها العبره :ليه تسوي فيني كذا..الي اطلبه ماتلبيه..
تنهد بتعب وهو يلف ويقوم لها اجلس جنبها وضمه لصدره :يمه ماحطيتي لكلامهم احساب ينتظرون علي الزله ..انا ماسويت الا الي يرفع من شانكم ويعزكم..
موضي :يمه كلها شهر وجاي رافع راس اخوه وراستتس
قام رايح فوق نادته ام سلطان لف لها وهو سااكت
ام سلطان بزعل:اتحرمني من اولدي ياسلطان !!.. طول عمرك قاسي ولاتغفر..
رص على قبضة يده بالم من كلامها:ايه بحرمتس منه
موضي تناظر امها بعتب:سلطان تغداء اول ماتغديت
ناظر لها وهو يرقى :بس جعلني قبلتس ..الهنوف تعالي..
وقفت بقلق وراحت وراءه ادخل الغرفه وهي تتبعه انسدح على السرير واشر لها تجي جنبه
ارجعت وراء شوي برتباك
سلطان بتعب :تعالي ضميني..انا انسان ابي الراحه مثلكم...اسكت اشوي ..انا ماألبي لها شي..
قربت منه اجلست على السرير وبعدين انسدحت استحت تجيه وتضمه مد يديه لها فاتحه واشر لها تقرب قربت بطواعيه ويديها على ظهره
ضمها بقوه وهي يتكلم بكلام مافهمته يتكلم بعتب ومره بضيقه يعاتب اسماء ماتعرفها تنفس بعمق وهو يبعد راسه من حظنها ووجهه مسود بتعب
وتحس بانفاسه تلفح وجهها حاره
الهنوف بتردد: ااا..ماا ماتبي شي
سلطان بهدؤ هز راسه وهو يرجع لحظنها امسحت على ظهره طرى عليها يوم يقول اقري علي قرت عليها وهي تنفذ على شعره ابتسمت وهي تشوف شعر راسه يتحرك ابتسم وارفع راسه لها
سلطان بدون شعور : شفتي وش سوو بي.. جاء بدون الشهاده كأنه يعاندني والثانيه متعنتره علي تبي تاخذ على ذوقها ..
الهنوف بهدؤ ورحمه:انت اخوهم الكبير هذا مقامك كلهم حتى موضي الي عند رجلها تحتاجك الصبر نهايته زينه ومصير كلن جايك يتعذر منك ماسويت فيهم الشينه..
حط يده على خدها وهو يمسحه وبنظره هاديه :انا اشكرتس على ذا الكلام واهنيتس على عقلتس .. بصبر يالهنوف وانا دايم الي اصبر لاكن الكلام الناصح من رفيقن نحبه يصير غير ..ضمها بهدؤ
ابتسمت بفرحه ودها تضمه ودها تشكرهم كلهم على الي سوووه فيه خلوه يقول لها كلام ياما تمنت تسمعه وبعد رفيقن نحبه دخلت راسها في صدره بدون شعور ضمها بقوه وامسح شعرها بحنان
...............
داومت اول يوم للمدرسه بناتها شوي متوسط ومدرساتها حبتهم على طول
اطلعو الطالبات بدري وهن راحن للحجر قفلن باب المدرسه وقعدن يتمشن في ساحتها الي كلها صبه اسمنت
ساره بوسعت صدر :كلكم معرسات
منال :انا توني احتري ولد الحلال
منى :انا عندي ولد
ساره :ونا احتري ابو حصان
فاطمه :ههههههههههه
منال بضحك:عسى ماطاح في الطريق ومات
ساره براعه :اهبي هبيتي
فاطمه :اكيد انش مهتويه ابو حصان وش الراعه الي جاتش
ساره ببتسامه :انا مطلقه بس من زمان من قبل الكليه..
منى :اكيد انوه موب اكويس وربي يبي ليك الخيره
ساره :الحمدالله مازعلت ابد من طلاقي
فاطمه :مااريد ازيد عليش بس والله انه خسران وحدتن مثلش
ساره ابتسمت لهن واسكتت
منال :بتروحن للعشاء الي بتسويه ام عوفه
فاطمه :حقن عليش تروحين هذاعلى احسابنا
ساره :يعني مسويته لكن
فاطمه :ايه حق ..يوم الخميس الي بعد توه بيجي ..وش رايش بتجين
ساره بحيويه:اكيد كني اياش ههههه
فاطمه :والله انه مناسبش الكلام ياحلوه عليش
ساره :ههههههه
.........
مرت ايام الاسبوع والهنوف تضل بفراشها ممثله النوم وقت الضحى الى ان تشوفه يطلع برى الجناح وتنقز بعدها تذاكر مجبرها نفسها على هالاسلوب المستقل عنه
لااستغربت من اسلوبه بارد بمعنى الكلمه لابتسامه ولا كلمه من بعد هاك اليوم شكله اندم انها فضفض لي .. ابعدته من تفكيرها اليوم الثلاثاء وملت من المذاكره
انزلت لهم تحت واقعدت عندهم
ام سلطان :يابنتي انتي ذاكرتي زين
الهنوف :ايه ومليت ياخاله
موضي :والله ماظن كل وقتتس عندنا متى المذاكره الضحى بس ..
الهنوف بملل:ماقدر اذاكر ماعندي صبر لها
النايفه وتاشر لها يدها :كذا الكسلانين مايحبون ياذكرون بس ينجحون وهاذي غريبه..
الهنوف :الكسلانين ماهوب انا
موضي :ههههههه
النايفه :هههههههه وانتي وش
الهنوف وهي تقوم وتمد السانها لا :انا برجع اذاكر
النايفه بصوت عالي تسمعها :بعدي اهنيفه ..
راحت نطت على السرير امسكت كتابها انسدحت على ظهرها وهو في يدها
الهنوف بصوت عالي :من مميزات المجتمع الصالح صلاح ابنائه بالعلم وووو و..بقهر.. مسرع ونسيتها ياويلي توني مذاكرتها
سلطان واقف عند الباب ويده عليه وبستهزاء:لان بالتس موب معها من البدايه
اقعدت على حيلها : بالي يجي ويروح.. ابتسمت ونزلت راسها .
سلطان برتباك صد منها وش يصير لي وش تسوي فيني متفقه علي ببتسامتها تنكسني على راسي..تنهد وخذا نفس عميق عبس بوجهه وتقدم منها
قرب منها ووقف عند السرير :منسدحه وتذاكرين
الهنوف يحسبنا مثلهم على كرسي وطاوله : انسدح واقعد اغيرر اجواء المذاكره ماثبت
سلطان وهو يهز راسه لها :ذاكرتي زين ..
الهنوف :انشالله وعلى الله..
سلطان تردد يروح ناظر في الحجره وناظر لها وبسرعه :وش قلتي لرفيف ..؟؟
الهنوف بستغراب :متى..؟؟







الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 40
قديم(ـة) 07-03-2012, 04:45 PM
صورة ليل الغرباء الرمزية
ليل الغرباء ليل الغرباء غير متصل
©؛°¨غرامي مبدع¨°؛©
 
الافتراضي رد: دموع أسقطت حصون القصور / الكاتبة : فيرونا العاشقة





سلطان :خلاص ارجعي ذاكري..
الهنوف بفضول :وش تقصد؟؟.. بعدين بذاكر ...
كان بيلف عنها مر السانه على شفايفه وارجع لها:بتقولين لي الحقيقه عدت سؤالي..!!
الهنوف :بقولها يعني وش بقول لرفيف..
اجلس على السرير امسك يديها وهي بعيده منه :كلمتيها في اذنها اول مره اجلست في حظنتس وش قلتي لها..
الهنوف وهي تذكر ارتبكت :قلت اني احبتس..
سلطان بهدؤ:تحبينها وانا ماأحبتس واطقتس وهي ماتحبني.. هذا التكمله صح
نزلت راسها وهي تهزه بايه
سلطان :ماله داعي تقولين كلام مثل هذا لبزر
الهنوف بهدؤ: احب اقول الحقيقه وش اسوي..
سلطان برفعة حاجب :الحقيقه انتس ماتحبيني ..
اسكتت اول ايه بس الحين مدري تنفست وهي ترفع راسها له وبتساول :ماحبك ...طيب انت ماتحبني بعد..
سلطان ببرود:صح ..
انصدمت امسكت نفسها لاتصيح قدامه ابتسمت غصب :خلاص .. لا حبك ولاتحبني وش.. وش ماقدرت تكمل صوتها اختفى هزت اكتافها واسحبت يدها منه
امكست الكتاب انزلت من السرير بسرعه واطلعت ناظر مكانها موب تحبني يعني.. زم شفايفه حلو لا تعلق فيني بسبة اسلوب يظهر غصب عني وانا ماودي اجرحها.. وبتفكير تنهد لاكنها تظهر مالاتخفي..
وقفت في حجرة الجلوس وهي تنفس بسرعه سواله يقصد به شي موب عبث..حياتي صارت ملخبطه دارت بعيونها في الحجر بقلق
...................
ام فهد وهي تلبس عباتها راجعين لبيتهم :وين فهد
ام مفلح :في المجلس عند مساعد بروح اناديه لكم
لمياء :لا اجلسي خاله بروح انا..
اطلعت وراحت لهم بالمجالس الي برى افتحت الباب بقوه وصكته في الجدار
التفتو لها ببرود ناظرو فيها وعودو يلعبون سوني
لمياء برواقه اطق على الباب وبتلحين:سرينا سرينا يالبزارين يالبزراين..
مساعد :والله صوت طقاقه ..
لمياء :ههههههه ..وبتريقه ..بزران وحمير بعد..
فهد :البزر رجلتس..
لمياء بستهزاء وتعود تطق :انشهد انشهد ..هههههه..
قرب منها واصرخ في اذنها :بووووووو
الصقت في الباب براعه وصرخت :يممممممه
مفلح :ههههههه ..مخليه البزارين بتهزون في رجلتس ..
غمضت عيونها بقهر و لفت عنه وهي تناظر فهد يعني قم
مفلح بستهزاء:انشهد انشهد ..شين صوتتس ...
اسفهته ولقته ظهرها راجعه للبيت ابتسم والحقها مسرع بمشيته قبل تدخل قبله نحف نفسه وادخل قبلها قدهاعند الباب تراجعت وهي منصدمه من حركته شوي وتصدمه فيه
مفلح يناظر خالته وبسرعه :خاله استريحو ماجلست ولا سولفت معتس ..
ام فهد : ياجعلني قبلك ..مرتن ثانيه انشالله
مفلح وهو مبتسم :بصركم اجل...عاد يام فهد عجلو علي بالمره ..وغمز بتجاه لمياء الي وراء امها.. ارفعت عيونها له وارمشت بعيونها بتسبيله ولفت عنه
نزل راسه ببتسامه حلوووه..
ام فهد :ههههه ترى هي تستحي اغميزه منا منا لامن شديتها بيدها..
ام مفلح بهدؤ:الله يكتب لهم الي فيه الخير
سلمو واطلعو منهم لف مفلح لامه :يمه تقولينها من غير نفس وش بلاتس انتي لذلحين وانتي زعلانه منها
ام مفلح بغيض:ايه ترفضك قدامك وقدامي انت ماتحس..
تنفس بقرف لوه في يدي والله مايردها الا صوت راسها في الجدار الكلبه بس ماعليه كل شي بيجي..
اسكت واطلع وامه تناظره بقهر
.........................
جالسه بلحالها بملل في الصاله ام راشد مسيره على اهل رجلها وهي من عصر لليل بلحالها
ادخل شافها حط يد على خدها ومعها الريموت
تنفس بعمق وادخل:السلام
وقفت بسرعه :وعليكم السلام .. وبرتباك.. تبي عشاء
ناظرها شوي واجلس:ايه جيبيه
راحت للمطبخ بفرحه توترت وهي تغرف العشاء وكانه اول مره تغرف او تقدم شي جهزت له وراحت صوبه
حطته قدامه واجلست على الكنب
راشد وعينه على العشاء :تعشي
تناقز قلبها من الفرحه اخفت ابتسامتها واجلست جنبه
ناظرها بقرف وهو يطلع لقمته بفاين وبعصبيه :تستهبلين علي
نوره بخوف:وش فيك
قام وهو متقزز ويمسح فمه: طعمه مثلتس خايس ... موب من قلب شغلتس..!!
ناظرت فيه بصدمه وهو رقى واشماغه بيده اسرحت بعيونها بدون تفكير في اي شي ادخلت عليها ام راشد :السلام عليكم
نوره بصمت وسرحان تحرك ملعقة الشوربه
ام راشد بستغراب:نوره
لفت لها بهدؤ:لبيه
ام راشد :روعتيني .. وين راشد
وقفت ومعها صينية العشاء تكلمت وهي تمشي:فوق
حطتها على درج المطبخ بحزن ناظرت لعشاها ليه وش ذايق فيه..مدت يدها للمكرونه وذاقتها احذفتها في الزباله وهي تسرع للبراده وتشرب مويه نار كله فلفل حطت يدها على فمها وهي تطق فخذها ياويلي يحسبني متقصده..
غسلت المواعين وهي تدور اعذار وكلام خلصت بسرعه ورقت فوق
جالس على السرير وياكل اظافره بتفكير ونهم ...ابلعت ريقها بخوف ترددت وهي تقدم منه وقفت عند راسه
ارفع راسه لها وناظرها ارتعشت شفايفها بالم كل كلامها ضاع ناظرت بعيونه
نوره برجفه: ما.. ترى انا.. ذاه.. بكت ويديها على وجهها ماصبرت وهي تناظره مستهزي فيها
راشد :بدى القلب يمل
نوره بصياح وهي تمسك يده الي يعض اظافره:راشد وش الي غيرك علمني بعدها مرخصتن لك الي تبي تسوي بي
ارتبك من بكيها اسحب يده بغيض وهو على جلسته ويهز رجله بتوتر
نوره برجى وبكى :علمني راشد تكلم
قام بسرعه افسخ ثوبه ورجع ينسدح على السرير تلحف وظهره لها
اشهقت بقوه وهي تمسح ادموعها :اقول لبوي اني مابيك اذا ماتبيني ..عشان مايزعل منك..
دق قلبه بقوه وحس بحراره وعرق مستحيل اقول لها لا ومستحيل اكثر اقولها ايه
اركضت للحمام صكته بقوه وهي تصيح مايحبني مايحبني علقني فيه ونساني اقعدت تصيح ماتدري وش الوقت الي راح وهي على هالحاله ارخت نفسها على الارض وعيونها باديه تغفي
ماصبر وصوت صياحها ابعد نوم عنها وقف بتوتر وطق عليها الباب :نوره افتحي ..مايصلح كذا
ناظرت في الباب ببرود ولفت نظرها
طق الباب كم مره ونادها رافضه تستجيب له..
تنهد وهو يعنز جبهته على الباب وبهدؤ :يابعد راشد ..افتحي..
نوره بدموع :وش تبي فيني ..ذليتني من البشر وعزيتك
والمشكلة بقلبي احطك بس قل لقلبي خاب ظنك
تنهد بألم : وش الفايده من كلامتس يانوره وفعلتس غير ..اناديتس وتقفين عني ..وبقهر ..حتى يوم زعلتيني رحتي لساره ورقدتي عندها وانا ارقبتس ليلي كله وين القلب الي تكلمين عنه
حطت يدها على فمها تمنع الشهقه مستحيل يافهم احد داعي علي في حياتي نزلت راسها على ركبها وصاحت
راشد بحنان :اطلعي من الحمام يابعدي
امسحت دموعها ووقفت ابدت شعرها من وجهها افتحت الباب بقوه عدل وقفته وناظرها
نوره بهدؤ:ابعد بطلع
راشد برقه ويده على لحيها : دموعتس غاليه
ناظرت وصدت بعيونها باس خدها وابعد من الباب راحت لسرير وازحفت لاخر شي وهي تلحف جسمها كله
ابتسم ورجع مكانه اادخل في الحاف كله وصار عيونه تناظرها من تحت الحاف
راشد :تسمحين لي اقرب
غمضت عيونها بالم: كنت داريه ان قومتك من عقب وانت مطنشني عشان كذا
راشد بدون اهتمام مد يده ليدها وامسكها وهي يمسحها بهدؤ:انا ابي منتس كل شي ... بس ماقدرت الاعلى ذاه؟! حطها في كفه وغمض عيونه اسحبتها ماسكها بقوه في يده وتحت خده
ابعدت الحاف عن وجهها وناظرت فيه بقهر
...........................
ذاكرت اليوم بمافيه الكفايه وقفت ومرنت ظهرها التفتت على صوتها الصغير تهبل ذا البنيه شعرها كله كدش خلقه
ابتسمت وراحت لها :هلا رفوف
رفيف:ابوي يقول تعالي تحت
الهنوف بستغراب وضحكه :وش يبي
رفيف :هو يقول نادوها
الهنوف تضحك بقوه:حبيبتي مايصلح بابا يشوفني ..بعدين ربي يزعل..
ناظرتها رفيف برفعت حواجب وبرائه:انتي تشوفينه دايم
امسكتها مع يدها واطلعو برى الجناح وقفت على راس الدرج وطلت عليهم ماشافت احد غريب شافته جالس بكرسي منفرد مسند راسه على المسند ويناظر لسقف بسرحان تغصصت بالعبره وهو تشوفه جالس معهم.. ليش افرح بشوفه واشتاق يطل علي من الباب ماسوى فيني شي طيب اهاني ومشاني على كيفه
هزت راسها بقوه لا لا عشان اول مره اعرس ورجال غير ابوي وفهد البزر لا رحت بنسى ابتسمت بتشجيع لنفسها رتبت شكلها ورفيف تنزل الدرج بشويش
الحقتها ..
ناظر فيها سلطان تنزل من الدرج وصد عنها نزلت راسها بأسى..مرت من قدامها رايحه لنايفه
سلطان بهدؤ:تعالي هنا ..واشر جنبه.. لفت له وارجعت للمكان جالسه فيه
اركضت له رفيف ونطت بحظنه .. امسك خدها وباسها
رفيف :شوفها ناديتها
سلطان :من هي ..
رفيف :هنوفه
ابتسم سلطان:وليش اتنادين هنوفه
رفيف :انت تقول لو تنزل شوي وترتاح من الكتاب..
اضحك بتوتر وباسها
الهنوف تبلع ريقها وببتسامه مرتبكه :انتي قلتي بابا.. انتي كذابه..
رفيف بعفويه:خلاص خالو مثل بابا ..صح
موضي :هههه تقصد سلطان اذا رضت نادته بابا
الهنوف:تقول بابا يبيتس ..حدثت عليها حرام ومايصلح ههههه
موضي وام سلطان :هههههههه
لف لها بهدؤ وصوت قصير :روحي لنايفه جيبي منها بطاقتها...
ابتسمت له وقفت خذت من حظنه رفيف شالتها ورقت فوق
انقبض قلبه من حركتها وشيلها رفيف من حظنه لو البنت لي.. عض شفايفه وازفر بقوه
ام سلطان بحنان:ياسميع الدعاء جعلني اشوفها شايلتن ولدها من حظنك
سلطان بببتسامة مجامله:امين ..
موضي بتعجب والله مدري عنك ياخوي ساعه وساعه ويل البنيه ناظرت له سرحان ومبتسم
طقت الباب ودخلت رفيف قبلها ودخلت عقب
الهنوف ببتسامه:السلام
منسدحه على السرير وتلعب بشعرها:وعليكم
اجلست جنبها :مايصلح الي تسوينه ماهوب مغير الاقدار
النايفه بحزن:انا فكرت زين وبحاول اشيل الموضوع من بالي ..بس سلطان زعلان
الهنوف:انزلي حبي راسه وقولي اسفه بس
اجلست وراسها منزلته :يقول لموضي لاتجي تعتذر مني ..وبكت بتعب
الهنوف برحمه:روحي يمديه رضى
ابتسمت وتدور بعيونها بعيد عن الهنوف :بروح اذا رقى لجناحه مابي انزل تحت
الهنوف:اذا رقى بناديتس ..انتي الحين طيبه..
هزت راسها بايه والهنوف تدور رفيف الي عند الدرج ولاعبه بالمكياج
الهنوف:لاااا يع وش ذاه ..خذت الفاين وامسحت الي قدرت عليه وقفت النايفه عند رفوف امسكتها مع شعرها ودزتها برى الحجره طاحت على الارض وصياحها لابق بالسماء
الهنوف وهي تصكر درج التسريحه وبصدمه :ليه النايفه... نظفت كل شي
ااجلست على السرير وعطتهم ظهرها :لا تدخل حجرتي ثاني مره
ناظرتها الهنوف بستغراب واطلعت لرفيف الي تصيح بشرهه على النايفه انزلت لها وهي تهديها وتفتح اعيونها عليها :خلاص حبيبتي عيب كذا خاله تعبانه
مشاء صوبهم عاقد حواجبه :وش فيها..
وقفت امكسته مع يده نزل عينه على يدها وارجع يناظر لقدام بجمود مشت فيه بعيد عن حجرت النايفه ورفيف بيدها الثانيه
وقفت بنص الصاله
الهنوف بجديه:غير غير مره عصبيه شوي وطقني نفسيتها ماش تصرف ..هزت اكتافها له وهي تناظره
امسح على شفايفه ورص على يدها انتبهت لمسكتها هدته بسرعه وهي ترجع ورى بحراج
سلطان ببتسامه :لو بايستني وش بيصير فيتس
ابتسمت بخجل وفشله
قرب منها وارفع وجهها بااصبعه :حلوه بسمتس وانتي مستحيه ..كل شي منتس حلو كل شي..
ابعدت راسها عنه بتشتت ابلعت ريقها برتباك :وين رفيف
سلطان :انزلت ...
الهنوف تهدي نفسها:النايفه تبي تجيك تستسمح منك وخايفه..
سلطان ببرود وهو يلف :لا لاتجي
ارفعت حواجبها بعتب :حرام عيك ..
سلطان بهدؤ:خليها تلمس الارض النايفه سويت بها سوات ماسويت بها احد من اخواني ... وبجديه ..وين البطاقه؟؟..
الهنوف:ماجبتها
سلطان مازل لاف عنها:ليه؟؟..
الهنوف بتردد:دخلت عليها شفتها زعلانه ونسيت
اتجه لغرفتها والهنوف تناظره بعتب من تصرفاته المتقلبه .. افتح الباب وادخل شافته ابلعت ريقها واجلست
سلطان ينسف اشماغه : عطيني بطاقتس
قامت افتحت الدرج وعطته اياه وهي منزله راسها خذاها منها ولف
النايفه بتردد وضعف:يبه... لف لها ناظرها بقسوه واطلع
ماقدرت تحمل زعله حتى مع اخر سلاحه لها وضعفه لذالكلمه لاطلعت منها بكت بقوه ويديها على وجهها
اطلع برى البيت وهي ارجعت للحجره قالت لهم مابي العشاء مرت النايفه المقفله حجرتها ارحمتها عقب مادقت عليها تسالهااذا موجود صوتها مجروح صعب تعلق نفسها في احد مايدري عن هواء بالها وحتى لو درى الكل ضدها
صكت كتبها وحطته على درج الكمودينه ونامت
.......................
صلت الصبح ولعاد جاءها النوم تلبست برواقه لفت على المدرسه كلها واطلعت على الساحه في بنتين خوات قدهم جايات راحت لحجرت المدرسات واجلست فيها
ادخلن عليها الطالبات في الحجره وبجرائه :استاذه سولفي معنا ..توى الوقت
ساره بطيبه :تفضلو انا جيت بعد بدري
هيله :استاذه وش ديرتش
ساره :انا من النعيريه
نيله بهياط:يالبى النعيريه واهلها ...وش الحظ الي جابش لمنا
ساره ببتسامه:حظي الزين
هيله :لبى الحكى ياستاذه ..عندش اعوال
ساره ترددت تكلمهن في خصوصياته عقب ردت:لا توني ماعرست
نيله :استاذه اختي هيله بتعرس بعد سنه حاجزها ولد عمي حامد ..عقبالش ياستاذه
هيله بغيض:فارقتش انتي وولد عمش ..جعل منت عوضي في سعود
ساره ماعجبها تعماقنه في الكلام : فيه خيره انشالله..
نيله تحرك حواجبها لاختها :استاذه ساره.. تبي عمه اصغر واحد..مير ماهوب حاصلن لها
هيله تكش على اختها :مالت عليش ..ومن زينه عمه شايفن نفسه جعلني الخفه كاني اريده
نيله بضحكه:اجل خليه لي انا ابغيه بس تخيلي يخطبوني يافرحتي...
ابتسمت في داخلها ياحليتس الله يرزقتس اياه وقفت تنهي سوالفهن :خلاص بنات معليش عندي دروس بحظرها ..تسمحون لي
هيله :ايه نفدا قبيلتش ..يشهد الله اني احبهم
ساره :حبتس ربي ..
اطلعن وساره تنهد براحه توهم متوسط وش خلو للكليه
جاؤ المدرسات ومشى يومها نفس الروتين اليومي اطلعو بدري الطالبات راحت الي عليها الغداء تسويه والباقيات عند الطالبات لين يطلعن
..............
انزلت وهو راقد حتى الفجر ماقومته يصلي ولا يروح لدوام سوت الفطور وافطرت مع عمتها
الساعه تسع انزل لهم ناظر فيها رافع واحد من حواجبه بضيقه صدت عنه بغرور
حب امه على راسها وصبح عليها
راشد بستحقار وهو يصغي عليها:الصلاه مافيه حركات التفاهه الي تسوينه..
نوره ببرود:منتب بزر اقومك..
حس بالغيض ناظر لامه تزين تمر بالقط والسمن امسكها مع عضدها ورص عليه
راشد بغيض:اص عيديها والله ماتغاضى عنها .. دزها من كتفها ناظرت فيه بعتب
قام عنها بسرعه واطلع برى
ام راشد بستغراب:وين راح
نوره :مدري ..عمه بروح لامي اتغداء عندها تجين معي..
ام راشد :لا يمي روحي انتي عندي الشغاله مايحتاج
رقت فوق وراسلت لراشد تعلمه وافق لها تروح تلبست ودقت على مفلح يجيبها تعذر منها عيو الدوام يسمحون له وقالها تصبر لين يجي واحد من اخوياه ويقعد محله شوي
تنفست براحه اشوى ماسال عن راشد اذن الظهر ومفلح يدق لها التلفون تنزل له تحت
مفلح يحك ارقبته:وين راشد..؟؟
نوره بتوتر :عنده شغل ..
نوره :منتب مروق ..
مفلح بدون اهتمام:لا ..يعني حر ودوام وزاد الطين بله اني جايتس ..
نوره ببتسامه: لوه لمياء كان جيت اطامر..
مفلح بصراحه: بجي بس مانيب ماخذها ابصفقها ثاني مره لعاد تدق اجيها..
نوره براعه :اجل اشوى انك ماصفقتني..
مفلح بسرحان: هي غير وانتي غير..
وصلها لبيتهم وارجع لدوامه انزل عندهم وحط راسه على طاولته ونام
محمد :قم قمت اعصابك الرجال يدور بدالك وانت هناه
مفلح ياشر له بيده بمعنى يالله بس
..................
العصر افرشت فاطمه فرشه برى الجو حلو اطلعو كلهم عندها
ساره بشوق :ياليت امي تجي عندي..
فاطمه بحكمه:مايصلح لها هنا انتي مشغوله طول الوقت بما انش جديده..
منال : مالنا الا اسبوع من جيتي... يوه حر وش ذا الجوا.
فاطمه بلقافه خذت موية الفناجيل ورشت عليها
منال بشهاق :يع وسخاتكن
ساره :هههههه عشان ماننضلتس
منال بضيقه :وع ..اتمنى ماتعودينها
بوزت فاطمه بضيقه: مادانيش يالزعاله
امسكت ساره كوب الماء وكبته علي فاطمه بسرعه :هههههه خلين نشوف من الزعال
فاطمه براعه: جعلش القوم ..سمي علي فقدش.. تلفتت تدور شي تكبه عليهاشافت كاس منى مليان خذته وساره اصرخت وانحاشت
ساره بخوف:فاطمه ..بزلق تكفين خلاص ..لفت بسرعه مع لفت العماره اصدمت بشي حست بشعرها يتقطع وفاطمه اصرخت وارجعت ورى
ساره وهي طايحه عليه بخوف قامت بسرعه اطلعت منها اااه بدون شعور
ارتاع سعود من صوت البنت لف ماحس بنفسه الا طايح وهي عليه ناظر فيها دموعها بتنزل وهي تفكك شعرها من زرت ثوبه
سعود بهدؤ امسكها مع عضدها ابعدها منه وعدل جلسته :اصبري شوي ..مد يده لشعرها فككه توتر من ريحت شعرها وملابسها وعضدها الابيض وناعم كل الي عنده سمران ولا بي ذي ملابسهم
فاطمه من ورى البيت بخوف:ساااره ..فيش شي
كانت صادها بوجهها عنه لفت له تشوف خلص قاعد يناظرها ويده على الشعر يفكه
ساره بخوف وقهر : وسخ ..فك شعري ماتخيل..
سعود ببرود اسحب شعرها من جهت زراره بقوه واقطعه وهو يحذفه عليها
سعود بستهزاء :بعدش ماعرفتيني..
امسكت شعرها اركضت عنه تلقتها فاطمه الي ضمتها وصاحت
فاطمه تهديها:ماعليش لاتخافين.. يمكنه جاين بكتب الطالبات الجديده
امسكت دموعه وبراعه :شافني!!.. وجهه بوجهي ماصد عني.. لمت نفسها بقوه ويدها على وجهها..
فاطمه :ههههه بيعجب بش ..وعقب بياقع في هواش..
ساره ترتجف بخوف :ريحته دخان ..يع يع الباب صكروه قبل اليل..
فاطمه :خوافه بنت......
ساره : من ذل نجاء ..تعدت البنات وادخلت لحجرتها وهي تعود الموقف في بالها اكثر من مره
......................
دقت عليه تبي ترجع لعمتها قبل ترقد وتطمن عليها
يدق مايرد حست بالالام منه ارفعه في اخر لحظه :الو
نوره بعتب:هلا ..ابي ارجع للبيت..
راشد ببرود:اذا تبين ترجعين دوري احد يرجعتس..
انصدمت من رده امسكت الجاول بقوه ويدها ترجف ..انتظرته يوضح كلامها ساكت
نور بالم:خلاص يعني.. تنهدت بحزن ..مع السلامه.. صكته وركضت لحجرتها لحد يشوفها ادخلت بسرعه و صكت الباب طاحت على السرير وبكت بصوت عالي ماتبيني يارشد سمحت مني تبي احد يرجعني يعني افهمي منتب تبعي حرام على القلب الي يودك ويغليك حرام عليك
اشهقت بدموع غزيره تتابعت شهقاتها وقفت دارت في الحجره بقلق تحس بكتمه وحاشر حسبي عليك انكنك ضالمني ماحسيت بحلو الحياه الا معك اكتمت شهقتها بقوه ماقدرت على المها اجلست وارخت لدموعها العنان
دق جوالها طنشته ويدها على راسها ارجع يدق كم مره امسحت دموعها وانسدحت على السرير والجوال مازال يدق ناظرت فيه بسرحان طفى ورجع يدق مره ثانيه مدت يدها له وردت
نوره وواضح في صوتها البكى :الو
امسح اعيونه بقوه وتنهد:انزلي احتريس تحت
نوره بصوت باكي :انا منيب لعبه في يدك ...
راشد بتعب :نوره انا تحت تبين ترجعين انزلي لتس خمس دقايق ماتبين كيفس ..صكه ناظر يده الي تنتفض امسك فيها الدركسون بقوه.. ناوي يخليها عند اهلها بس ماقدر يصبر..
نزلت الجوال بهدؤ البست عباتها شافته جالس في مكانه متراخي وراسه على السيت
اركبت وصكت الباب ارفع راسه بدون لايناظرها ومشى ناصي البيت وقفو انزلت قبله تحس بقرف من شوفت البيت ادخلته مجبورت بقلبها مافيه احد بالصاله صوته وراءها رقى وقفت شوي والحقته ماسمحت لها نفسها تدخل وراءه للحجره لفت لحجرت ساره وادخلتها افسخت العبايه وانسدحت على سريرها
اندم انه راح يجيبها لو تبي تجي بتجي بس ان ملزوم بها.. انفض راسه بكلم خالي والامر عادي ماحصل توفيق حسى بشي تغصصه الحب شين ياليتس يانوره تعرفينه الايام كفيله تمحيتس...
تسبح وارقد بفراشه ماحترها تجي ولاهوب راغب في شوفتها خذا الجوال عقب ماسمع صوت رساله افتحها وقراها بهدؤ
ليش تزعل وانت ماتعرف ظروفي
ليش ما تسمع كلامي للنهاية
اقتنع بالعذر ترضيكم حلوفي
والله الي جرى ماهو برضاية
من وعدني بلتزم بالوعد يوفي
ليش تلعب بي وتلعب في هواية
وإذا خنت العهد فالحكم معروفي
الخيانة بالعهود أكبر جناية
كان قلبك يرحم الحال ويروفي
والله إنا ما لنا بالغير غاية
لا تحسب اني بطير مع الدفوفي
ما اشتري السلعة على سبب دعاية
لا مرت لي كلمتك يزيد خوفي
واتعذب من خلاية في خلاية
احسب ان الحب وياك مخلوفي
يوم انا اخصك بحبي مع غلاية
ما تصورت تجرح القلب العطوفي
لا يا بو وجهين مو هذا جزاية
ماقدر يصبر وهو يقراها قام لها وهو يفتح الحجر يدورها افتح حجرت ساره صك الباب وتقدم لها
منسدحه على السرير منكمشه على نفسها وتصيح بصوت منخفض
اجلس جنبها امسكها مع عضدها وارفعها له ناظرت فيها بخوف ودموع
راشد وعيونه في عيونها وعاقد حواجبه بأسى :تبيني ..تحبيني يانوره
نزلت راسها وصاحت بصوت عالي :ايه احبك ياراشد وابيك .. علقتني في هؤاك ونسيت هواء داري ..كلمته ببكى وصوت عالي.. تصبرت وكلامك كله تجريح وذل تحط اعذار منا ومنا صبرت بس عشان عمتي مابي اصدمها وساره الي ترجاني وهمتني انك تبيني راحت وخلتني اعاني معك ولا فيه امل تحبني..
ارحمني ياخي ماتبيني قلها صريحه مصير الايام تنسيني.. امسحت دموعها بقوه
انصدم من كلامها بس موب اكثر من فرحته بمعناه مايهم عتبها بأنسيها اياها كله اهم شي تبيني
امسك بسمته مايبي يجرحها وهي في حاله مثل كذا قربها وضمها بقوه وزاد في ضمها حط ذقنه على كتفها وببتسامه : خفت لتكونين تبيني عشان ابوتس بس سمعت كلام مفلح واي شي كنت احسبها مجامله وانتي بعد تزيديني بأفعالتس .وهذا يقهرني لاني احبتس..بس والله يشهد علي يانوره ان ماقلب حالي كذا الي حبتس الي ساقطن في قلبي من شفتتس في الحوش..
ارفع راسها له وهو ينزل عينه عليها :ماهوب صح قد علمتتس... هزت راسها بايه وهي تشهق..
ابتسم وارجع يضمها :انا احبتس احبتس ابيتس تقولينه لي مره ثاني عوديها خليني استوعبها من السانتس..
رطبت شفايفها وصدت عنه غمضت عيونها :ليش ماحبك ..كل مافيك ينحب احبك بس لاتزعلني مره ثانيه..ولا تشك في حبي لك
شاف اعيونها المغمضه عارف انها تستحي من هالكلام مافيه مشكله باصبر لقد دريت بالقلب والي فيه
اضحك براحه: والله انها غير معتس يازينها.. والله لايجيب الزعل.. وش قومتس مغمضه اعيونتس.؟؟
نوره بسحى :ابي اقولها لك ..
انسدح على السرير وهو يضمها باسها على وجهها كله وهو مستمتع من زمان ماحسى براحه وهو معها
غمضت عيونها وابتسمت
راشد :ترى اخق انا على المبسم يكفي قلبتس الي احس بدقاتها
حست بالخجل نزلت راسها وقلبها يرقع تحمد الله انها مأركبها عفريت ولا انزلت له
....................
قومها صوت الجوال الي يرن ارفعته وهي تشوف الساعه ردت بنعاس :الو
رفيف بنعومه:الو
الهنوف ببتسامه :احلى الو ..
رفيف :يقول خالو كسلانه هالبنت ..قوموها تذاكر
ارفعت حاجب وبكذب:قولي لخالو انت كذاب من زمان وانا قايمه بيخرب سمعتي...
خذا السماعه منى رفيف وهو يصرخ بقوه :قوووووومي
الهنوف براعه :سخيف ..ياحرام يالصوت الي قبل شوي...
سلطان :ههههه ذاكري والله يالهنوف لو تسقطين ان اسحب ملفتس من الكليه كله.. وتقعدين بشهادت الثانوي
الهنوف بدلع :عادي ..الي تسويه عسل على قلبي..
سلطان ببتسامه نزل راسه :لاتخليني ارقى..
الهنوف بخجل وبضحكه :ارقى وانا بنزل..
سلطان يضحك :برقى الحين وانتي انزلي اذا سبقتيني والله ماتشوفينهم اليوم..صكه عارف انها على السرير مابعد قامت ..ناظروه بستغراب وهو يمسك طرف ثوبه ويركض لدرج احذفت الجوال واركضت برى
حتى ماغسلت وجهها افتحت باب الجناح شافته وبخوف لفت وانزلت من تحت اذراعه تبي تنحاش امسكها مع خصرها واسحبه له
سلطان :ههههههههههاي ..فاتتس
الهنوف بعتراض وغيض :لا لا طلعت من الجناح...
حط يده على راسها وهزه بخفيف:انا قلت الدرج ..يالله ..افتح باب الجناح دخلها وصكه
الهنوف برجى:خلاص سلطان تكفى والله ان اقوم واذاكر بدري
سلطان: لا استحي ارجع في كلمتي...
الهنوف بقهر واحباط:ياربي ماكرهك لي...
ابتسم بهدؤ وانزل تحت ..
ابتسمت بعتب وادخلت الحمام تروش ...
انزل سلطان لتحت وانزلت النايفه معه بالدرج الثاني التقت معه طنشها وكمل طريقه ناظرت في موضي بالم وعودت ترقى
ام سلطان ببتسامه :وش فيكم ..
موضي بلقافه وخببث : يبيلكم بيت بلحالكم عشان تطول المسافه
سلطان وهو يفرد جسمه على الكنب ويبتسم:ابيها ماتنزل وتذاكر جات في بالي ذالخطه...
اسمعت طق على الباب طلت من الحمام شافت صينية الفطور وارجعت تكمل لبسها ... كلت الفطور بشهيه اول مره .. امسكت الكتاب والتفكير مغرقها ابتسمت وهي تذكر شكله مبسوط ماصدقت انه من جد بيهتم في درسها احذفت الكتاب وخذت الجوال تلعبه مر الوقت بطى وممل
ماقدرت تصبر من صبح الى العصر وهي بلحالها ترددت تدق عليه دقت بسرعه عشان ماتهون
سلطان بصوت ثقيل :الو
الهنوف بتردد:ابي انزل ولا على الاقل بروح لنايفه
سلطان ارفع حواجبه بعد ماعرف صوتها :انتي قد مره دقيتي علي وصكيتيه
الهنوف برتباك:ايه
سلطان زم شفايفه:وليه
الهنوف بصراحه وعفويه:ابي اشوف كتبي جات ولا لا ووو
سلطان :واستحيتي وصكيتيه
الهنوف ببتسامه خجوله :صح
سلطان :طيب وش بغيت الحين..
الهنوف بملل:بنزل
سلطان:يالله مع السلامه...وصكه
احذفت الجوال بقهر وغبينه ... دقت عليها خالتها نمشه اقعدت تسولف عليها وتعلمها بعلوم اهلها وحماسهم للبر وانهم كلهم بيروحون اطربت الهنوف لطاريهم
صكته من خالتها وام سلطان تدق عليها
ام سلطان:ياأمي بنت عمهم جاتهم ولابه احد علمي النايفه وانزلي معها
الهنوف بفرحه اخيرن جاء الفرج:طيب ياخاله سلطان محذرني انزل لين اذاكر وانا خلصت.. علميه اني لازم انزل عشان ضيفتكم
ام سلطان :ماعليه اجهزي وانا بدق عليه..
صكته وفزت تلبس البست فستان زهري على ابيض شيفون لنص الساق بشريطه رمادي تحت الصدر حطت شعرها على جنب وشبشب زهري
كحلت اعيونها بكحل اخضر وروج وردي فاتح بخت عطر راحت لنايفه الي عقب الشين رضت تنزل البست لبس عادي بنطلون جينز بلوزه بيضاء
انزلن سواء
ام سلطان :النايفه امسكي السانتس ..شوفوها برى عند الكراسي
النايفه:ارتاحي منيب فاضيه لها..
الهنوف توقف عند خالتها وبتردد:خالها سلطان وافق
ام سلطان :ايه كلمته وقال ماعليه
ارتاحت والحقت النايفه بشكلها الملان اطلعو لها جالسه على مقاعد الحديقه الخلفيه
وقفت لهم بنت حلوه بعبايه على الكتف وطرحتها على اكتوفها
خلود وهي تقز الهنوف مدت يدها :كيف الحال
الهنوف ببتسامه :الحمدالله وش اخبارتس
خلود بستهزاء :اخبارتس!!..طيبه
ناظرتهاالهنوف اسفهته وجلست بدون اهتمام على الكرسي
النايفه بهدؤ:وش اخبارهم بنات عمي
خلود ورجل على رجل :كلهم طيبين ماتنشافين وينك
النايفه :ماعليش اعذروني بعيد وسلطان متشدد شوي..
خلود وهي تلف على الهنوف:متشدد حتى على غيركم
الهنوف برفعت حاجب اسكتت ماعجبها الاسلوب فاالافضل الصمت
النايفه تغضي منها:الهنوف عنده غير
خلود بقهر :وليش ياحظي ..
الهنوف بتكبر وبببتسامه :لاني غير
خلود :يعني اذا ماتعرفين ..احب اقولك خاطبني قبلك بس الظروف الله يعلم بها
ناظرت الهنوف النايفه وابتسمت
النايفه :ترى خلود بنت عمتي الجوهره كان يقولون انها لسلطان
الهنوف ببتسامه تغيض بها خلود :يقولون يقولون بس..بس قلبه ماقال
الناايفه :هههههه
الهنوف ارتحت قب ماعرفت انها بنت عمتها خلود يكرهه اكيد مراح ياخذ بنتها
خلود بتكبر: ارضي نفسك بالكلام ..لفت عنها بقهر وهي تطالع النايفه ...اقول روحي معي اليوم لاجاء اخر اليل ارجعي
النايفه :ماقدر بيرفض سلطان
خلود بستهزاء :خليها تدق عليه الهنوف يمكن مابيرفض
النايفه بامل تبي تغير جو:دقي الهنوف شوفي انا ماراح ادق يارب يوافق ودي اغير جو
الهنوف :من عيوني على عشان خاطرتس ..ارفعت جوالها ودقت عليه وقلبها برجف لايرفض والله ان تفشل
خلود بضحكه عاليه:هههههه..وبستهزاء واضح.. وش ذا الجوال المنكسر
الهنوف مانتبهت انه شال التلفون ناظرت جوالها وهي تذكر طيحته منها في ايطاليه عقب مادزها سلطان على الارض في البلكونه تنفست بهدؤ ورجعته لاذنها
خلود مازلت تضحك:وي فشله وش فايدت الحب الي تقولين
سلطان بصوت عالي وضيقه :الووووو
الهنوف برتباك :الو ..ماعليش مانتبهت
سلطان بصرامه:تعالي انا فوق...


نهاية البارت العاشر






الرد باقتباس
إضافة رد
الإشارات المرجعية

دموع أسقطت حصون القصور / الكاتبة : فيرونا العاشقة ، كاملة

الوسوم
البراري , اعماق , هواجيس , وعمل
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
رواية من تحت سقف الشقى أخذتني / الكاتبة : نرجسيه فتون الوررد أرشيف الروايات المغلقة - لعدم إكتمالها 2302 08-09-2012 07:04 AM
مجلس الروايات للإستفسارات و الطلبات فقط [ الإقتراحات ممنوعة ] ؛ روح زايــــد روايات - طويلة 2001 06-01-2011 10:35 PM
مجلس الروايات للإستفسارات و الطلبات ؛ الزعيـ A.8K ـمه روايات - طويلة 2042 24-02-2010 04:37 AM
جميع روايات غرام المكتمله للتحميل بصيغه txt للجوال سيدة زمانهاا ارشيف غرام 1 15-08-2009 05:11 AM

الساعة الآن +3: 07:24 AM.
Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2014, vBulletin Solutions, Inc.
SEO by vBSEO 3.6.1
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


تصميم دريم تيم