اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 101
قديم(ـة) 27-12-2010, 08:34 PM
مآعآد تعنينآ مآعآد تعنينآ غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: يزيد بي الصوع بذكرى كنت بها المنهاني / الكاتبة : أكبر طاف


البارحه ما بين .. اروق خاطر ٍ ..عيا يروق
غيوم حزني .. بيتتني !! وابتلت وابليتها

امطر شقاها في حشاي .. ويا بلاي بجيش موق
العبره اللي ودها تنزل .. ولا رديتها !!

تنزل تحت تحت تحت ومن المحال تعود فوق
خليتها من فوق خديني ولا مشيتها !!

وصحت مشاريه السنين اللي مهي تبغي تفوق
واوراق طاويها الزمن .. من وقت ما خليتها !!

الصدر جال الهم .. وهمومي عليه حيام نوق
تارد وانا وش عذري .. تصدر وأنا ما اسقيتها !!

لو للهوى قاضي .. فأنا مظلوم حق .. ولي حقوق
طعنة رفيق ٍ فالظهر .. باموت ما شليتها !!

غابت .. فوانيس الوفا .. وآنا آتحرى للشروق
على اماني (علها) (يا جعلها) (يا ليتها)

وش يجني الانسان من حبه !! سوى .. ( مشوار عوق )
( جروح ) تحيا به ولا يقدر على تمويتها

الحب .. تركيبة مشاعر حس ومحاتي وشوق
مهوب دله كل ما تضما لها صبيتها !!

لا صرت طيب وادمح الزله وحساس وخلوق
مهوب لازم كل ما تقصر معي مشيتها

للعذر حد !! وللغلا قيمه !! وللتعبير ذوق !!
وشلفا .. خفوقي المستضيق ابطيت ما سليتها

اللي غلاها في ( دمي ) يا جعل تبكيه العروق
حتى .. أسمها في ( فمي ) بآموت ما ناديتها

ما عادني للوصل والضحكه ولقياها شفوق
الله يسامح جرحها .. ويبيحها لا اطريتها !!

لوها عطت قلبي نصف ما اعطيتها ( حب ٍ صدوق )
ما كان اقول من الندم .. ( غلطه وأنا سويتها !! )

البآرت الثآلث عشـــــر ..

ونكمل على بركـــة الله ..

نشيت من غفوتي آللي غفيتهآ من سبب صيآحي .. طآلعت آلمكآن وآنآ آحآول آتعود عليه ..
هذآ طبعي آلمكآن آللي آتركه فتـــره صعب آرجع له ..

تنهدت .. وتبعت تنهيدتي قومتيه من على آللحآف ..
توجهت يدآ آلحمآم .. و تسبـــحت ..
طلعت من آلحمآم و آنآ لآبسه آلروب مآليه ..
فريت عمريه بكســـل على آلكرسي ..
مدري شوه سبب هآلكــسل آللي فيه ..
مدري ..
مدري ..

نشيت بعد فتره يدآ آلكبت و طلعت لي ملآبس و لبست و نزلت تحت ..
صدمــــني وجود سعيد و عبيد ف يآلصآله ..
كنت نآويه آرجع بدربي ..
بس ..
قويت عمريه ..
مآبآ آكون ضعيفه في هآلشي ..
مآبآ آكون ضعيفه في موآجهتيه له ..

تجدمت منهم ..

: آلسلآم عليكم و آلرحمه ..
طآلعوني آثنينهم : و عليكم آلسلآم و آلرحمه ..
بلعت ريجي : شحآلك سعيد ..!!
سعيد وهو يبتسم آبتسآمه مآكآنت لوجه آلله : بعآفيه .. آنتي شحآلج ..
آرتبكت : بسهآله ..
حميد : تعآلي مهآآ .. تعآلي تريقي ..
طآلعت حميد : بتريق بعد شوي .. آممم آمآيه وين ..!!
حميد : آممم آضني رآحت عند يدوه ..

توجهت لآخــــر كنبه في آلصآله و يلست عليهآ ..
وحطيت ريل على ريل ..
وآندمجت بآلآي فون لي في يديه ..

ولكـــن قطع عليه آندمآجيه صوت آلمسج ..
فتحته .. وليتنيه مآفتحته ..
صدمني آلمسج آللي وصلنيه من عند آلعآش ...

" لهآلدرجه يعني تغيرتي علينآ يآ مهآ ... ترى وآلله نحن مآلنآ ذنب بآللي صآر بينج و بين غآنم .. حـــتى آصلآ غآنم مآقآل لنآ آي شي .. آي حد يقوله وين حرمتك يقولهم في بيت آهلهآ .. ومآقآل لحد آنه طلقج .. بس آنآ آعرف آنه طلقج .. مهآ ترى وآلله آلبيت بلآج مب شي .. و فوق كل ذي ترى غآنم من يوم مآطآح علينآ وهو تعبآن .. تعبآن وآيد .. و كل آلمستشفيآت مب عآرفه شوه آللي فيه بآلظبط .. آمس تعب علينآ وآيد .. و يوم شله آحمد آلمستشفى قآلوآ آحتمآل ورم في آلدمآغ ...وبعد يومين بتطلع آلنتيجه وهو موليه مب مهتم بعمره .. مهآ لآ تقطعينآ .. ترى وآلله آلكل مفتقدنج .. و خص آمآيه و غآنم .. مهآ ترى غآنم مآطلقج غير طلقه وحده .. وكآنت في حآلة غضب يعني تقدرون ترجعون لبعــض .. آسفه مب قصدي آدخل في حيآتكم .. بس وآلله وآلله آن مب هآين عليه هآلحآل "

رجعت آقرى مسج مره ورى ره ..
آبآ آسستوعب هآلروآيه آلل قآلتهآ آلعآش ..

غآنم مآقآل لحد آن متطلقين .. >< ليــــــــــــش ؟؟
ليـــــــــــــش كلهم يسون فيه جي ..
غآنم مب رآضي يقول لحد .. و حميد هددني بآنيه آنطق بشي عن سآلفة آلطلآق ..
ليـــــــــــــــــــــــــش .. و آنآ موقعي من آلآعرآب وين .. ؟؟
ليـــش لآ غآنم مآتكلم .. و ليـــــــــش حميد رفض و منعني من آنيه آصررح بهآلشي لآهليه .. ليــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــش ؟؟
لـــــــــــــــــــيش من بعد مآكآن وآقف ويآيه ضد غآنم .. صآر وآقف ويآ غآنم ضدي ..
لـــــــــــــــــش ..؟؟

غآنم كل يوم تعبآآآآن .. وهآآآي ثآني مرره يطيح عليهم ..
لـــــــــــــيش .. ليـــــــــــــــش مآيهتم بعمره و يجووف شوه آللي فيه ؟؟؟
وآنآ متآكده متآكده .. آن غآنم في شي .. في شي كبير .. وخص سآلفة آلآدويه .. هذآ مآكد لي هآلشي ..
صدمـــــــــــتي بآلمسج كآنت كبيره وآيد وآيد ..
وخص سآلفة ورم آلدمآغ ؟؟

غمضت عيونيه آنآ آتذكــــر شقآ كآن يعآني من رآسه ..
من آلم رآسه ..
ومآكآن عنده غير آنه يآكل من هآييلآك حبوب آلبندول ..
غمضت عيوني بآقوى وآنآ آتخيل غآنم و موآقفيه ويآه ..

بس آوقفني صوت سعيد وهو يزقرني ..

سعيد : مهآآآ ..
طآلعته : عونك ..
سعيد : آمممم بعدج تشتغلين و لآ وقفتي ؟؟
تنهدت : آممم مآخذه آجآزه .. بس آن شآء آلله من آلثلآثآ برجع آدآوم ..
سعيد : عيل بتخلصين معآملتيه ؟؟؟
: معآملة شوه ؟؟
سعيد : آبآ قررض من آلبنك آذآ بيعطون ..
: آممم تعآل و آكيد بيعطونك ..

مآعنده سآلفه ..
مآعنده سآلفه موليه ..
شليت فونيه وقمت آبآ آطلع خآري ..
جفت ميود و حمود يآلسين في آلحوش و يذآكرون ..
>< غريبه ..!!
حمود و ميود يذآكرون ..!!
لآ لآ آلسآلفه فيهآ شي ..

روحت يدآهم .. و آنآ آتمـــشى على رآحتيه ..

مآيد : حي آلله بذآ آلشوووف .. و آلله يآبنت آلعم آن شوفتج تبري آلعوق ..
آبتسمت له : هههههه تسلـــم .. شحآلك ..!!
مآيد : ترتووووب .. آنتي شخبآرج ..!!
: آلحمدلله .. و نشكــر آلله ..
حمود : تعآلي درسينآ مهآ .. وآلله مآفلحت في شي ..
مهآ : آي مآده ؟؟
حمود : فيزيآ ..

تجدمت منهم .. و على يلستيه حسييت بآلم غريب مآبيين ظهريه و بطنيه ..
لكــــن تنآسيت آلآلم و آندمجـــــت في تدريس حمود و ميود ..
وآثنآء تدريسيه لهم آظطريت آنيه آنحنـــي بظهريه وآيد عليهم ..
ممآ خلآنيه بعد مآخلصت تدريسهم آرفع ظهريه وآحس بآلم فضيييع ..
لدرجة آن تعآبير آلآلم بآنت على ويهي ..

حمود : بلآآج مريضه ؟؟
مهآ : لآ لآ بس كسفت ظهريه وآيد ؟؟
حمود : آقومج آنزين ..
مهآ : لآ يلس ذآكر آنته ..

قمت عنهم بتعب ..
وآنآ آتسحب و آحس آلآلم قآم يزيد عليه .. و خص من آخطـــي خطوه ورى خطوه ..
زآد عليه آلآلم بلحــــظه ..
ومنعني من آلحركــه ..
ترآخيت على ورآي .. على آلموتر آللي ورآي ..
ومآكنت آدري آن هآلموتر هو نفسه موتر سعيد ..
غمضت عيوني ..
وآنآ آحـــس في شي غريب فيه ..
وآنآ آحـــس آن في شي مب طبيعي ..

غريب هذآ آلشعور ..
غريب .. و آغرب من آلغريب ..

غمضت عيوني بآلم وآنآ آحـــس بشي مثل آلتمزق في آحشآئي ..
آلم غريب ..

ترآخيت على آلسيآره آللي ورآي ..
ولكــــــــن ..
مآدريت آن قربيه منهآ بيخلــــي رآعيهآ يتقرب منيه ..

سعيد : لهآلدرجـــه متعذبه من بعآده ؟؟
همست له و آنآ آتآلم من ذآج آلآلم : سعيد آلتعن عنـــي ..
سعيد بآسلوب وقح : خليه يوصلج ورقة طلآقج و عليه آنيه آخذج ..
صرخت عليه وآنآ آحس ريوليه مهب رآيمه تشلنيه : زوووول عنيه تفهم و لآ لآ ..

لمحته نزل عيونه وآبتســـم .. بعدهآ رفع عيونه ليه ..
سعيد : آلمهآ تذكرين شوه قآيلج ذيج آلمــره .. قلت لج آلبآب مطبّق عن غيرج .. و مفتوووح لج طول آلعمـــر .. تذكرين .. ترآنيه بعدنيه عند كلمتيه .. خلي غآنم آييب ورقة طلآقج و آنآ بآخذج ..

آكتفيت بآلسكوت .. و آنآ آتآلم ..
وآنآ آلتوي في دآخلي من شدة آلآلم ..
وآنآ آحس كل آحشآئي تتمزع ..
كنت مغمضه عيونيه ..
ويدي آليسآر شآده فيهآ على خصريه ..

يآربــــــــــي آرحمني ..
آرحمنــــي .. آرحمنـــــــي من هآلآلم ..

حسييت بلمسته وهيه على يدي ..
حسيت بهآ و هيه تضــــم خلآيآ يدي ..
حسيت بهآ بكونهآ هيه آللمسه آللي كنت آشفق لهآ ..
حسيت بهآ لكونهآ من شخص آعتبرته في كوني سرآب ..

سحبت يدي عنه و فجيت عيوني وطآلعته ..

: لآتووقع آنيه سمحت لعمريه بآلرمسه ويآك .. بسمح لك تتمآدى ويآيه ..
آنسحــــبت عنه و آلصدمه منتآبه في ويهه ..
ولآ آرآدي حسيت بدموعيه و هيه تنسآب على خدي ..

متولع آلقلب فيه ..
و لكـــــن آلقرب منه مستحيــــــل ..

آحبه وميته فيه ..
و لكـــــــــــن علآقتيه فيه مستحيـــــــل ..

مستحيل ..
مستحيل آبنيهآ مره ثآنيه ..
مستحيل آكررهآ مره ثآنيه ..
من بعد مآعآنيت .. و عآنت كل خلآيآ عقلي و قلبي من نسيآنه ..

وصلت للصآله .. و مآصدقت آنيه وصلت لهآ ..
يلست على آلكنبه .. و آنآ آضغط على بطنــي ..
آلآلم زآد ..
زآد عليه ..
ومآروم آقهـــــره ..

عبيد : آلمهآ .. شفيج ؟؟
حآولت آكون طبيعيه : لآ لآ مآشي ..
عبيد بآسلوب تحذير : آلمهآ .. ترآني مآآجذب عيوني ..
غمضت عيوني : مستويعه من بطنـــي ..
عبيد : قومي بوديج آلمستشفـــى ..
حسيت بآلم زآد عليه و في شي غيره مب طبيعي : لآ مآيستآهل ..

وقمت وآقفه آنآ آخطـــي ..

عبيد : لبسي عبآتج و آرقبج في آلموتر ..
: عبيـ ...
عبيد : جب .. يلسي .. وآنآ بخبر عويش تييب لج عبآتج ..
يلست على آلكنبه و آنآ مب قهرآنه آلآلآم آللي توآلفت عليه ..

وفعلآ دقآيق وعويش يآيه وهيه شآله عبآتي ..
لبستهآآآ .. و طلعت ويآ غآنم للمستشفــــى ..

زآد عليه آلويع في آلسيآره .. حتــــى عبيد لآحظ تعبيه ..
وحص وقت آللفآت آللي آنحنـي فيهن .. و آلمطآب آللي تخلينه آتحــرك ..
بركن آلموتر جدآم آلبآب ..

: نزلي .. بربكن آلموتر و بييج ..

فتحــت آلبآب بصعوبه .. لآنيه من تحررركت .. حسيت آلتمزق زآد عنديه ..
ومن لمح هآلشي عبيد نزل بسررعه و سآعدنــي و يآب ليه كرسي ويلسني عليه و دخلنــــي دآيركت على آلطوآري قسم آلمعلآجآت آلنسآئيه ..

آستقبلتني دكتـــوره هنديه ..
ودخلتـــني دآيركت على آلغرفه ..
يلست تسآلنيه عن بعض آلآشيآء .. منهآ من متــى آلآلم .. وآذآ كنت متزوجه و لآ لآ .. و آذآ كنت حآمل و لآ لآ .. و آذآ هآلآلم يآني من قبل آو لآ ..

طلبت منيه آسوي آلفحــــص ...
وخلتنيه يآلسه لفترره وآنآ منسدجه على آلكرفآيه ..
دخل عبيد عليه ..
وفتحت عيونيه من حسيت به .. رغم آن طآقتيه كلهآ متلآشيه ..

عبيد : مب لآزم غآنم يعرف آنج في آلمستشفـى ..
غمضت عيونيه و قلت له بتعب : عبيد خلــني آحل مشآكليه بروحيه ويآ غآنم من غير لآ آي حد يتدخل ..
عبيد : بس يآ مهآ جي مآيصير ..
خآنتني دمعتـــي و آنآ آشد على آللحآف في يدي آليمين : عبيد بلييز .. دآمكم سكتــوآ طول ذيج آلفتره .. خلكم سآكتين آلحين ..
عبيد بعصبيه : مآحد منآ سكت بشوره .. آنتي آللي طلبتي هآلشي .. و لآ مآعآيبنى هآلحآل آللي آنتـــي وآصله له ..

سكت عنه ..
سكـــت عنه لآنيه آعرف هآللي آسويه غلط ..
بس شوه آسوي .. شوه آسوي ..

آنجبرت آسكـــت ..
لآن مآعنديه رمسه آقلهآ لـ عبيد ..

دقآيق ودخلت علينآ آلدكتوره ..
وهيه تبتســــم ..

عبيد : هآه ختيه رب مآشر ..
آلدكتوره و هيه تبتسم : مآشر آن شآء آلله .. آلمدآم حآمل .. و آلبذره نآزله عندهآ وآيد ولو تآخرت شوي .. كآن من آلممكن آن يصيبهآ نزيف و تخســـر آلبيبي .. عشآن جـ ...

آنعدمت نعمة آلسمع من عنديه ...
آنعدمت و مآتردد في مسمعــي غير ..
آلمدآم حآمل
آلمدآم حآمل
آلمدآم حآمل
آلمدآم حآمل
آلمدآم حآمل
آلمدآم حآمل
آلمدآم حآمل
آلمدآم حآمل
آلمدآم حآمل
آلمدآم حآمل
آلمدآم حآمل
آلمدآم حآمل
آلمدآم حآمل
آلمدآم حآمل
آلمدآم حآمل
آلمدآم حآمل
آلمدآم حآمل
آلمدآم حآمل
آلمدآم حآمل
آلمدآم حآمل
آلمدآم حآمل

يعنــــــــــــي آنـآ حآمل .. ؟؟
وكل ذيج آلآويآع كآنت ويع حمـــل ..
ليتنيه مآييت للمستشـــفى ..
ليتنه مآييت ..
ليته طآآآح قبل لآ آيي آلمستشفـــــى ..

سرحـــــــــــــت بفكري شوي ..
آنآ حآمل ..؟؟
ومن غآنم ..
بس غآنم طلقنــــــــي ..
طلقنـــــي و مستحيل آرجع له ..
مستحيـــــــــــــــــل آرجع للعذآب آللي تعذبته ..
مستحيــــل ..

آنسحبت دمعتـــــي و آنآ مب منتبهه لهآ ..
ومآحسيت غير بييد عبيد وهيه تمسحهآ ..

عبيد : ولآ يهمج يآ مهآ .. كيف مآكآنت آلمشآكل آللي بينج و بين غآنم .. آليآهل مآله ذنب ..

لفيت برآسي .. وآنآ آبآ آمنع عبيد من آنه يجوفنيه آصيح ..
لكـــــــنه مسكنيه من لحيتيه و لف ويهـــي آتجآهه ..
يآآآآآآآآآآه يهآلحركه كيف تذكرني بغآنم ..

عبيد : مهآ لو آتميين في بيت آبويه سنيييين .. آنتي و هآليآهل مآبييكم آلقصور آن شآء آلله .. لآ تصيحيين جي .. " ومسح دموعيه وهو يبتسم " مآبآ آجوف دموعج موليه .. وآن شآء آلله آللي بينج و بين غآنم بيرجع مثل لول .. لآ تحآتيين ..
صحت زود : عبيد آنت مآتعرف شي .. مآتعرف شي موليه ..
عبيد آبتسم : آووب آووب قلنآ مآنبآ صآيح .. ترى آلدكتوره آذآ آلحين بترقدج عنهآ يومين ... خلآف بترقدج آسبوع ..
طآلعته : مآببآت هنآ ..
عبيد : آمبلــــى بتبآتين ..
: مآببآت ..
عبيد و هو يظربني بآلخفيف على يبهتي : ثره غآنم آلآ مثل حآلنآ .. ومآرآم لعآندج ..
آبتسمت آبتسآمه خفيفه ..

عبيد : هيه جي آبتســـمي ... مب توج تصيحين .. ( وطآلعني بنظرة آشمئزآز ) تلوعن بآلجبد من تصيحن ..
همست له بصوت مبحوح : حتـــى عويش ؟؟
عبيد : هههههه عآد آلعوق هنآ .. مآنروم نقول شي ..

سكتننآآآآآآآ لفتره من آلوقت ..

عبيد عآد جآنه ولد بتسمينه على آسميه فآهمه ..
آبتسمت له : عشآن يطلع عصبي شرآتك ..
عبيد : ههههههه ...

دخلت آلدكتوره وويآهآ آلسسترآت ..
وشلونيه لغرفة خآصه ..
ومنعووونيه منعآ بآتآ من آلحركــــة ..
آلآ للحمآم .. و لآزم آحآآآآآآآسب آقوى شي ...

طلع عبيد يرمس بآلتيلفون ..
وآنآ تميت نسدحه .. وآجوف آبرة آلمغذي ..

آكـــــــــره شي عنديه آبر آلمغذي ..
مآآحب آخذ آي دوى في آلآبـــر ..
مآحب موليه ..
آفضل سحب آلدم ..
ولآ آنيه آخذ آبر يكون فيهن دوى ..

دخل عليه عبيد مره ثآنيه ..
وهو يبتســـم ..

آبتسمت له : لآ تبتسم موليه مب مسميه عليك ..
عبيد بآحبآط : آفآآآآآ ..
: آذآ هو من آلحين متعبنيه ومرقدنيه في آلمسشفــى وين بعدين ..
عبيد : ههههه بيطلع غآلي خلآف ..

آبتسمت له ونزلت عيونيه ..
عبيد وهو يرفع قذلتيه : لآتهتمين .. آن شآء آلله كل شي بيكون آوك ..
همست له : آن شآء آلله ..
عبيد : آتصلت بآمآيه و قلت لهآ تييب لج ملآبس و آغرآضج ..
طآلعته : مآ ببآت هنآ ..
عبيد يسحب آلكرسي و ييلس عليه : يوم بسويلج شور ..
حبيت آنبهه بشي يقهرني فيه : عبيد آنت مب في آلدوآم عشآن تصدر قوآنينك جي ..
عبيد : دآم فيه مصلحتج بصدرهآ .. و بصدر آبوهآ بعد ..

آلتزمت آلسكوت ..
و عبيد آندمج بآلبلآك بيري مآله ..
ومآصآر من بينآ آي صوت ..
غير صوت آلبلآك بيري وهو كل شوي يعلن صوت مسج ..
تنهدت ...
ويلست آجوف آلغرفه ..
مستحيـــــل .. مستحيل آبآآت هنآ ..
مب عشآن آلغرفه ..
بس ..
لآنيه مآتعودت عل هآلشي موليه ..

آلظهــر يتني آمآيه هيه و حميد ..
ويلست عنديه لين بآلليل ..

وبآلليل آستوت آلحفله ..
تبآ تبآت عنديه .. و آنآ آعرف آمآيه مآتقهر آلبيآت هنآ ... و بتتعب زود ..
عآرضت هآلشي .. و حسيتهآ زعلت منيه .. بس برآيهآ .. تزعل عليه و لآ آنهآ تتعب ..

خلت آلغرفه من آهليه ..
تسحـــبت من على آلكرفآيه .. وآنآ متوجه يدآ آلحمآم ..
تسبـــحت ..
وعلى سبوحيه حسيت بشي نزل منيه ..
وفي نفس آلوقت حسيت بدوآآر في رآسيه ..

عرفت آن يآنيه نزيف ..
سكـــرت آلمآي بسررعه ..
ولبست آلبيجآمآ بسررعه ..
وطلعت للغرفه و آنآ آخطــــي بهدوء .. و في نفس آلوقت خطوآتي مآكآنت متوآزنه ..
وصلت للكرفآيه ..
ودقيت على آلجرس ..
ثوآني .. و آلسسترآت عنديه ..
وعلى وصولهن شلنيه و رقدنيه على ظهريه ....
وغبت عن آلوعي ..
مدري .. مدري لآي عآلم وصلت ..
عآلم آلآحلآم .. و لآ عآلم آلآموآت ..

فجييت عيونيه بتعـــــب و آنآ آحس بآلآلم في ظهريه ..
ومن آحسآس مني .. تحسست بطـــني ..
مدري آذآ كآن موجود آلجنين بعده في بطني و لآ طآح ..
مدري .. مدري ..

سرررحت لفتره من آلوقت ..
ودآرت في بآلي وآيد من آلآفكآر ..

ومن بينهن آلمسج آللي طرشته ليه آلعآش آلصبــح ..

طآحت عيونيه للسآعه و جفتهآ 3 آلفيــــر ..
خذت آلتيلفون و يلست آقرى آلمسج آللي من عند آلعآش ..

ولقيت غيرهن 3 مسجآت مآقآرتنهن ..
غريبه ؟؟ منوآ فجهـــن ..
معقوله آصلآ حد فجهن .. ؟؟

قريت آلمسج آلآول ..
" مرحبآ . بآجر آلفير سفـــر غآنم ... حبيت آعطيج خبـــر "

لكـــن آلمسج آلآول مآهمنــــي كثــــر مآهمنــي آلثآني ..
" آليوم آلعصر زآد آلويع على غآنم .. شله آحمد آلمستشفـــى .. وآلنتآيج مثل مآهيه .. ليـــن آلحين آلسبب مجهول .. مهآ آخوي محتآي لج .. لآ تخلينه وهو يبآج "

فريت آلتيلفون وآنآ آصيــح ..
ليـــــــــــــــــش تعذبيني يآآلعآش ..
ليـــــــــــــش تتعمدين تذكريني و آنآ آحآول آتنآسآ ..
ليـــــــــــــــــــــــــش ..

صحت لــشي من آلوقت ..
ولكــــن بلحظـــة ثآر تفكيري ..
مهآ آنتي جي تجهدين عمرج ..
تجهدين عمرج عشآن غآنم ..
غآنم آللي مآيستآهلج ..
وآنتي تدرين آن هآلآجهآد مآمن صآلحج ..
وتدرين آن يمكـــن يآذي هآللي في بطنج ..

آنســــــــي يآ مهآ ..
آنســــــــــــــي .. وفكري في آللي فبطنج ..
بس .
كيف آنســـى و آنآ شآله في حشآي قطعه منه ..
كييف ..

صحـــت .. و كآن صيآحي بصوت مسموع ..
بس آلحمدلله .. صح تعبت من آلصآيح .. بس آرتآحت نفسيتي شوي ..

مسحــــت على بطنـــي ..
ونطقت بصوت مسموع ..

: آذآ آبوك مآيبآني فآنآ آبآآك ... آبآآك و مستحيل آتخـــلى عنك ..

رجعـــت آرقد ..
ومرت آيآمي في آلمستشفى عآديه ..
طبعآ من بعد آلنزيف آللي صآر طولت فترة يلستيه في آلمستشفى من يومين آلى آسبوعين و نص ..
مليت آلمستشفى ..
ومليت آلدكآتره ..
ومليت كل شي ..
كل شي ...

كآنت آلسآعه تشيــــر لـ 11 بآلليل ..
دقيت على آلجررس .. و دقآيق آلآ آلنيرس يآيتني ..

آلنيرس : يس مدآم ..
تنهدت : آي وين تو شآور ...
آلنيرس : ويل .. ويل آي هيلب يو ..

هزيت رآسي بآلآيجآب ..
وسآعدتني قومتني من على آلكرفآيه ..
وتسبحـــت على آلسريع ..
ورجعت آنسدح على آلكرفآيه ..
خذت مصحــفي و يلست آقرى شوي .. و آقرى على آللي في بطنيه بآن آلله يثبته و يتمم كل شي عل خير ..

حطيت آلمصحف على آلدرج و آنسحت نآويه آرقد ..
غمضـــت عيونيه ..

حسيت بلمسآته جريب منيه ..
حسيت بخلايا يه وهيه قريبه من ويهي ..
جذبت آحساسي ..
بس ..
بس مآقدرت انيه آجذب
آنفآسه ..
ريحتــــه ..
عطــــــــره ..
وفوق كل ذي ..
هيبتــــــــــــــــــــه ؟؟

كل شي .. كل شي بين لي انه هو ..

فتحت عيوني بتعــــب ..
وجفته وآقف على يسآري ..
مآجذب آحسآسي موليه ..

طآلعته و آنآ في حآلة صدمه ..
معقوله هذآ هو ..
معقوله من بعد مآكآن بذآج آلحآل ..
يصير في هآلحآل ..
آلتعب هآلك حيله ..
آلهآلآت آلسوده مستعمـــره عيونه ..
شفآيفه آلورديه غزآهآ آللون آلبني آلمآيل للعينآوي ..
معقوله هذآ هو ..
معقوله ؟؟

رفع قذلتيه عن ويهي : آلحمدلله على آلسلآمه ..

لفيت ويهي معآرضه قربه منيه ...
غمضت عيوني وآنآ آبآ آمنع دموعيه ..
مآبآه يجوف دموعي ..
مآبآه يجوف ضعفي بقربه ..
مآبآه يجوف حآلي بفرقآه ..

غآنم بصوت مبحوح : آلمهآ ...

ولكــــن مآشي آي ردة فعل منيه ..
آعتلت يدينه لخديه و مســــح عليه ..
كنت في دآخليه آصررخ ..
آصرررخ و آقول لآ تسوآبيه جي يآ غآنم ..
وربي مآقهـــــر .. مآآقهــــر ..


لفيت يدآه .. و آنآ متشجعه نسبيآ : آطلع برى ..
تم يطآلعنـــــي لفتره وجنه آصلآ متوقع ردة فعلي هذي ..
بعدهآ تجدم منيه .. وبآسنيه على رآسي ...

غمضــــت عيوني .. مابا يسويبي جي .. مآبآ ..

آنتفض جسميه ويتني رجفه غريبه ..
مدري اذا كآنت من قربه ..
ولا
من الصيآح اللي اصيحــه ..
آرتجفت رجفه مآكآنت طبيعيه بآلمــره ..

همست له مره ثآنيه : آطلع برى ..
طآلعنيه لفتــــره و همس لي : خلــــي بالج على عمرج ... ودآعة الله ..

و تنهدت .. و لآحضت هآلشي من آعتلـــى صدره من آثر آلتنهيده ..
وطلع عنيه ..

منوآ قآله آنيه هنآ ..
منوآ قآله آيني ..
منوآ قآله آنيه آبآ آشوفه ..
منوآ قآله ... منوآ قآله ..

مر آلليل وآنآ كله آصيح ..
بآلبآجــــر آنصدمـــت بآلنزيف بعد ..
عطونيه آبرة مثبت ..
وآستقر حآليه ..

كله منك يآ غآنم .. كله منك ..
بسببك كنت بخســــــــر ولديه ..
كله منك ..

آول شخص آصبح عليه هو حميد ..
آللي من طيحتيه في آلمستشفـــى وهو متغير وآيد ..
صآير جآف وآيد ويآي ..
وجنه يبآ يحملنـــي ذنب آنآ مآلي خص فيه .

سلم عليه و يلس يفج ليه آلريوق ..

طآلعني : شفيه حآلج جذآ ..
لفيت رآسي وآنآ مآبآآآه يلآحظ آللي فيه ...
ومآحسيت غير بيده على ولحيتيه يجبرنيه آنيه آطآلعه ..

حميد بآسلوب جآمد : يآج غآنم ..
طآلعته بصدمه : حميــــد ..
حميد يتنهد : آتصلبي .. و آنآ آذنت له ..
قلت له و آنآ شوي و بصيح : آنت ليش تسوآبي جي ..
حميد : دآمه آبو آللي في بطنج .. فمن حقه يعرف .. ( وبآسلوب غريب ) ومن حقه يعرررف حآل آم ولده ..

قويت عمـــريه ..
مآبآ آصيح ..
مآبآ آصيح ..
مآبآ كلآمه يهزني و ينزل دموعي ..
تنهدت .. و كآن لهآلتنهيده فعل في تغير نفسيتي ..

حميد : تريقي ..
: مآبآ ..
طآلعني وخزنيه بنظـــره مدري سببهآ : لآتخلين زيآرة غآنم تآثر عليج و تظيعين فيهآ هآللي في بطنج .

وطنشني .. و رووح يلس على آلكنبه .. و مسك آلآي فون مآله و يلس يلعب فيه ..
آنجبرت آكـــل من آلآكل بسبب آليوع ..
كلت لي فطـــيره زعتـــر وجبــــن ..
وشربت من كوب آلكوفي ..
ويلست آمسح يديه بآلكلينكس ..

آندق آلبآب ..
و آستغـــربت دقته .. !!
آنفج آلبآب و دخلت عمتــــي و آلعآش و مهره ..

يآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآه جم آشتقت لهم ..
و خص عمتي و آلعآش ..
آمآ مهره فعلآقتيه بهآ من بعد سآلفة غآنم مآصآرت تعنيني آي شي ..
وميثآ مآ من زود مآكآنت تيلس ويآيه .. ونآدر مآكنت آجوفهآ ...

سلمت على عمتـــي و آلعآش ويلسن ويآيه ...
كنت متلومه منهن بآلحيل ...
وخص آن مآشي فوآله موليه ...

يلست عمتــــي على آلكرسي .. و آلعآش حذآليه على آلكرفآيه ..

آلعآش تظربنيه بآلخفيف على جتفي : وآلله وآلمرض حلّآج زوود ..
آبتسمـــت لهـآآآ ..
عمتي : وآبويه عليج .. بلآج على حرمة آخووج ؟؟
آبتست لعمتي : برآيهآ عموه .. ولهآنه و مب عآرفه شقآ تعبر عن ولهآ ليه ..
آلعآش بعزة نفس : آنـآآآ آوله عليج آنتي ... ليـــش تتحرين نفسج من آلآشخآص آلمهمين لي مثلآ ؟؟
: مب مثلآ .. آلآ آكييييد ..
آلعآش : هآه هآآه عن لآيطيح نصج آنزين ..
عمتي و هيه مطنشه آلعآش : هآه آمآيه شوه تآنسين آلحين .. آن شآء آلله آخيــر ..
: آلحمدلله عمـتي .. بعآفيه و يسررج آلحآل ..
آلعآش : مآعليج منهآ آمآيه ... آلآ تتبزى علينآ ..
عمتي : دووم آن شآء آلله .. ومآيحتآي آقولج لآزم تحطين بآلج على عمرج و على آللي في بطنج ..
لآ آرآدي حطيت آيدي على بطني : مآيحتآي موليه .. و جآن آلله كآتبله يعيش بيعيش آن شآء آلله ..
عمتي : آلله يبلغلج فيه آن شآء آلله ..
همست بهمس بسيط : آن شآء آلله ..

صآح تيلفون آلعآش ..
وآلتفت عيوني و عيون عمتي عندهآ ..
ردت على آلتيلفون و هيه تقوم من على آلكرفآيه متوجهه للدريشه ..

سعتهآ تقول ..
" بعدني عندهآ .. مدري .. مدري .. آوك .. مب مشكله .. ودآعة آلله .."

سكـــرت آلتيلفون و رجعت وهيه تتبتسم ..

عمتي : منوآ رمستـي آمآيه ؟؟
آلعآش وهيه تتدلع : عرررب عيونهم سوود ..
عمتي بتهديد : آلعآش ...
آلعآش : ههههههه وآلله عررب وآلله ..

يلست حذآلي ..
وين مآكآنت يآلسه ..

آلعآش : آممم آي شهــر آلحين آنتي ؟؟
: آمممم تقريبآ آخر آلثآني ..
آلعآش : وآآآآآآآآآآآآآآآآآآو بآجي 7 شهور و بكون عمه .. آقوى شي و قسسسسم ههههه ..
آبتسمت لهآ ..
آلعآش : عآد قصورج تيبين بنت ومآتسمينهآ عليه ..
: ههه عنديه ثنتين و مكفيآت عن آلثآلثه ..
آلعآش وهيه ترفع تلعب بحوآجبهآ : آللي مآفيه خير في نفسه آفيه خير لآهله ..

ـآستآنست بوجود آلعآش و عمتـــي .
وحزنت وآيد يوم قآلوآ بيروحون ..

طلعـوآ عنيه .
و حسيت بآلفرآغ آللي آتركــوه من بعدهم ..

غمضت عيوني ..
ودآيركت آندق و آنفتح آلبآب معلن دخول آلسستــر ...
طآلعتهآ .. و بآدلتني آلآبتسآمه ..

آلنيرس : هآو آر يو توديي ؟؟
: فآين .. آند يو ..
آلنيرس : فآين ..

تجدمت منيه .. و بدلت دبة آلمغذي .. وحطت لي وحده غيرهآ ..
وبعدهآ طلعت عنيه ..

تثآوبت .. و آعلن الرقآد فيه ثوران معركتــــه في عيونيه ..
ورفعت راية الاستسلام له ..

ورقــــــــــدت .


نهآية البآرت ..
^ ^

آترقب ردودكــــــم الغاويه ..



الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 102
قديم(ـة) 27-12-2010, 08:37 PM
مآعآد تعنينآ مآعآد تعنينآ غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: يزيد بي الصوع بذكرى كنت بها المنهاني / الكاتبة : أكبر طاف


السموحه من متآبعيني ..
بس مآآوعدكم ببآرت في نهآية الاسبوع ..
^ ^ مضغووووطه حيل في دوآميه ..

بحآول آكتب شي في هاليومين ..
لكـــــن آذآ مآلحقت فأعتذر منكم ..
وبيكون موعدنآ الثلاثآ بالليل ..

السموحه من حضرة جنآبكم ..

آختكم

آكبر طآف ..



الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 103
قديم(ـة) 27-12-2010, 08:53 PM
صورة هيبتي بصمتي الرمزية
هيبتي بصمتي هيبتي بصمتي غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: يزيد بي الصوع بذكرى كنت بها المنهاني / الكاتبة : أكبر طاف


صراحة البارت خيال
جنان الرواية كلها على بعضها حلوة
انصدمت لما قريت بردودك ان
انتي اللي كاتبتها
ماوضحتيلنا بالبارت ليش غانم قالها
انا بعرس صراحة ماودي ترجع لغانم
ودي انها تتزوج راشد << أدري بتكفخ
عشان ينقهر غانم
وبس على العموم انا اموت في الروايات الاماراتية
تسلمين على الرواية يامبدعة
وبث
دمتي بود
^_*


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 104
قديم(ـة) 28-12-2010, 01:39 AM
صورة نَـقَـآءْ ! الرمزية
نَـقَـآءْ ! نَـقَـآءْ ! غير متصل
»•سَيِدةَ حَنيِنكَ •«
 
الافتراضي رد: يزيد بي الصوع بذكرى كنت بها المنهاني / الكاتبة : أكبر طاف


تسلمين يآرب.......
البآرت رآئع ي الغلآ
يعطيك العافيه
مهآ وغآنم
ثنآئي رآئع من جد
وان شاء الله مآيصيرللبيبي شي
ويرجع غآنم متعالج
والله يفكنامن راشدوسعيد
ومسموحــــه ي الغلآ
ننتظرك متى مآبغيتي
ومعــــــذورهـ
تشكرآتي
.....~



الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 105
قديم(ـة) 28-12-2010, 04:37 AM
صورة иąĵℓą الرمزية
иąĵℓą иąĵℓą غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي رد: يزيد بي الصوع بذكرى كنت بها المنهاني / الكاتبة : أكبر طاف


يسلموووووووووووو


معـــذورررة ياعسـل

باررررت حلوووو......



الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 106
قديم(ـة) 28-12-2010, 08:33 AM
صورة ثناء المساء الرمزية
ثناء المساء ثناء المساء غير متصل
©؛°¨غرامي ذهبي¨°؛©
 
الافتراضي رد: يزيد بي الصوع بذكرى كنت بها المنهاني / الكاتبة : أكبر طاف



السلام عليكم

يسلموا اكبر طاف على البارت ومسموحة وخوذى راحتك يالغلا

ماعلمتينا ليش غانم قال لمها بالبارت اللي قبل ليش بيتزوج

هالثنائي جننى ماادرى وش اقول عنهم بس حلوين

غانم بيتعالج وبيرجع متشافي ومها اتوقع اهلها يرجعونها عشانها حامل

اما حميد ليش غير رايه بغانم

بانتظارك متى مانزلتي دمتي بخير



الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 107
قديم(ـة) 28-12-2010, 08:57 AM
صورة ثناء المساء الرمزية
ثناء المساء ثناء المساء غير متصل
©؛°¨غرامي ذهبي¨°؛©
 
الافتراضي رد: يزيد بي الصوع بذكرى كنت بها المنهاني / الكاتبة : أكبر طاف



السلام عليكم

مشكووووووووورة اكبر طاف عالبارت ومسموحة يالغلا

غانم ومها ثنائي جنني بس حلوين

وماعرفنا ليش غانم بيتزوج على مها هو صح بس عشان رفضت الحمل

غانم راح يتعالج ويرجع متعافي و

ومها بيرجعوها اهلها عشانه حامل اذا رجع غانم

وحميد ليش تغير وصار مع غانم

بانتظارك يالغلا متى مانزلتي

تحيتي



الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 108
قديم(ـة) 28-12-2010, 08:59 AM
صورة ثناء المساء الرمزية
ثناء المساء ثناء المساء غير متصل
©؛°¨غرامي ذهبي¨°؛©
 
الافتراضي رد: يزيد بي الصوع بذكرى كنت بها المنهاني / الكاتبة : أكبر طاف



السلام عليكم

مشكووووووووورة اكبر طاف عالبارت ومسموحة يالغلا

غانم ومها ثنائي جنني بس حلوين

وماعرفنا ليش غانم بيتزوج على مها هو صح بس عشان رفضت الحمل

غانم راح يتعالج ويرجع متعافي و

ومها بيرجعوها اهلها عشانه حامل اذا رجع غانم

وحميد ليش تغير وصار مع غانم

بانتظارك يالغلا متى مانزلتي

تحيتي



الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 109
قديم(ـة) 28-12-2010, 09:00 AM
صورة ثناء المساء الرمزية
ثناء المساء ثناء المساء غير متصل
©؛°¨غرامي ذهبي¨°؛©
 
الافتراضي رد: يزيد بي الصوع بذكرى كنت بها المنهاني / الكاتبة : أكبر طاف



السلام عليكم

مشكووووووووورة اكبر طاف عالبارت ومسموحة يالغلا

غانم ومها ثنائي جنني بس حلوين

وماعرفنا ليش غانم بيتزوج على مها هو صح بس عشان رفضت الحمل

غانم راح يتعالج ويرجع متعافي و

ومها بيرجعوها اهلها عشانه حامل اذا رجع غانم

وحميد ليش تغير وصار مع غانم

بانتظارك يالغلا متى مانزلتي

تحيتي



الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 110
قديم(ـة) 28-12-2010, 09:55 AM
جافيني النوم جافيني النوم غير متصل
عضو موقوف من الإداره
 
الافتراضي رد: يزيد بي الصوع بذكرى كنت بها المنهاني / الكاتبة : أكبر طاف


من جد بارت روعه
مبدعه فوق الوصف
هالبارت صفصفتي فيه الكثير ياعسل
مها
ماتوقعت انها تحمل الحين غانم ماله عذر يتزوج
غانم
أكيد مريض بورم في الراس اوحاجه كذا
سعيد
ياشين حكي الشماته
حميد
وش وراه على اختك قلب مره وحده
لاتطولين ياعسل
احنا بإنتظارك حاولي هالاسبوع تنزلينا بارت حتى صعنون العوض ولا القطيعه
فديت روحك ياعسل
الله يسعدك دنيآ وآخره


الرد باقتباس
إضافة رد
الإشارات المرجعية

يزيد بي الصوع بذكرى كنت بها المنهاني / الكاتبة : أكبر طاف ، كاملة

الوسوم
موعد البارت يوم الجمعه او الخميس بالليل .. , يالبى قلبك يا مهااا تعجبيني , روعـــــة تسلمين~ , زوآج آجباري .. >< مهآ و غانم .. , [ للتحميل على وورد & تكست صفحة 32 // حنووو ] ..
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
رجفة قلوب أسود الصحراء / الكاتبة : وديمه العطا ، كاملة همسة غــــرام روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 361 16-08-2014 06:22 AM
عيون تحمل الغرق / الكاتبة : ريم الحجر ، كاملة روح زايــــد روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 209 03-07-2014 05:46 PM
و اني أحبك / الكاتبة : امازيغية الهوى ، كاملة النجمة القطبية روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 76 28-07-2013 11:12 PM
قصة جبتها ع الجرح / الكاتبة : أمنيه حنيني ، كاملة بنت سمهرم روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 49 07-07-2013 09:43 PM
رواية متلثمة بشماغك حبيبي / الكاتبة : ملح الحياة ، كاملة ليمونة الحلوة روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 391 26-06-2011 12:28 PM

الساعة الآن +3: 09:31 PM.
Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2014, vBulletin Solutions, Inc.
SEO by vBSEO 3.6.1
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


تصميم دريم تيم