اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 431
قديم(ـة) 17-07-2011, 11:39 PM
صورة سعوديه وافتخر ومالك حق تعتذر الرمزية
سعوديه وافتخر ومالك حق تعتذر سعوديه وافتخر ومالك حق تعتذر غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد: بصدري وجع كنت أحسبه نام يا صدري / الكاتبة : وحيدة و أهلي كثيرين


اتوقع ولد رتيل يموت
وترجع لطارق
اممم جوري وسطام يرجعلها

مشكوره ياقلبي

على البارت ننتطرك
تحياتي



الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 432
قديم(ـة) 18-07-2011, 06:49 AM
صورة نظرة شوقـ، الرمزية
نظرة شوقـ، نظرة شوقـ، غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: بصدري وجع كنت أحسبه نام يا صدري / الكاتبة : وحيدة و أهلي كثيرين


وووووووهـ أإخيرأإ وصلت معأإكمـ روـ‘أإيةة خوقأإإإإإإإإإإإقيةة قليلة بحقهأإ من جد أإبدأإـأإع
مأإرـاإ عجببتني وعجبني أإسلوب الكأإتبةة خطيرررررررررررر فديت هالأنأإمل بث يأإ مبدعةة
وأإتــوقـــــع...... أإنه عسسأإف التسسسسسسسلب يطلق رتوو وغصب عنه بععد <<شأإيلةة عليهأإ هع
ووو سطأإمـ يً لبيييييه والله على كثر حققأإرتةة أإحس قلبه طيب أإحيأإنأإ هع أإتوقـع يحب جوـاإرةة وهو حبهأإ أإسأإسأإ من أإولـ نظرة خخ
وكــدوو فديتهأإ يأإرب تولــد بالسسلامةة وتجيب أإحلآ بيبي مـ أإبيهأإ تمووت رجأإءً<<ع كيفك مثلآ ..! خخأإو<مأإفيهأإ للبكىـىأإ
وجوهرة وريوون يحبون بعض.. ومصعب وهـ يَ ذـآأ الشخص أإموووووووت عليه<<لو تسمعني سوسـ هههههع ..أإتوقع بتحمل سوس وتتغير نظرة أإمه وعمته

والجووري آهـ يَ قلبببي عليها ذي البنت كل حياتها ألآم وجروح وربي تحزززززززن أإشفقي عليهاا وحيدةة حطيلها يوم سعيد خخخـ ومأإرـأإ ماأإتوقعت أإنه البندري أإمهأإ وأإنصدمت ويأإقلبي ع جوري ان شاء الله تحب سطييمـ بعد قلبي هو هع
وأإمججأإد وهـ يَ كرهههههي ودي لو أإقطعهأإ بأإسنأإني وبتندم ع فعايلها البايخةة وأإحس سطوومـ مأإيحبهأإ جد بس حب مرـىأإهقةة الحب لجور فديت قلبهأإ وهـ بأإإإإث وسسسسسسسوري طولت بردي بس من زود الحمأإس لآتلوموني مأإحسبت أإوصلكمـ هع وشسسسسسسسمه ذـآأإ أإبي أإشكرك روح زأيد على النقل فد رووووووووووحك وأإنطرر البأإرت
وبأإي<<مأإبغت تسسكت =)هـ‘ـ‘ـع


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 433
قديم(ـة) 18-07-2011, 07:47 AM
صورة أوتارالقلوب الرمزية
أوتارالقلوب أوتارالقلوب غير متصل
سُوًرُيِأُ ، رًبًيٌ ڳُنُ مٌعّهَمُ
 
الافتراضي رد: بصدري وجع كنت أحسبه نام يا صدري / الكاتبة : وحيدة و أهلي كثيرين


ياقلبى عليك ياجوري وورتيل اقل شئ اتوقع انها تسقط وعساف اتوقع انه يكون مريض وبس


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 434
قديم(ـة) 18-07-2011, 02:25 PM
صورة مـلـامـح الرمزية
مـلـامـح مـلـامـح غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: بصدري وجع كنت أحسبه نام يا صدري / الكاتبة : وحيدة و أهلي كثيرين


الروااايهـ جنآآآـن .. تسسلـ ـم آنااملكـ ع هـآلذؤوووق غلاي ..
حسسسبي الله ع عســآـآف ووش يحسس فييهـ!!<< قااهررني" بس حلوو خلي رتييل ترجع لطااارقـ ياعمرري عليهاا تحممملتـ كثييير..
لـآ تكفييين جواارهـ ياعممري عليهاا لممتى تتصبــ،ـر كفاايه هـآلصدددمهـ ..
محمد و كـآـآدي الله يخليييهم لبععض ولا يحررمههم من بعض<< وه وه فدييييتهوووم
ومصصصعب يااحبني لـه<< مع ان قلب شاايل عليه شوياات .. رربي ما يحرمه من سووس..
ويين سعوود ما له طاااري من فتتتره ...؟؟
تسلمــيين ع هالإبدااع ويااارييت تطوليين الرواايه ما ابي افارقهاا ..
فـ إإنتظـآـآرركـ ..



الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 435
قديم(ـة) 18-07-2011, 04:00 PM
كتى 2009 كتى 2009 غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: بصدري وجع كنت أحسبه نام يا صدري / الكاتبة : وحيدة و أهلي كثيرين


وأخيرا وصلتلج أخ تعبانه وايد هع اهنيج بصراحه روايتج بجد بجد روووووووووووعه أدخل سيده على توقعاتي>>مستعيله هع
رتيل وعساف:البيبي مال رتيل بيموت وتطلب من عسافو الطلاق وتييها عقده من الحيوانات وبعد ماتتطلق تسافر كندا وتقابل طارق وما أتوقع بسهوله جي ح يحبها زيي أول
كادي ومحمد:إنشا الله تقوم بسلامه
الجوري فقط:ح تكره أهلها بس أكيد مع الأيام ح تحبهم وسطام ح تطلب الخلع من المحكمه>>أحسن
الجوهره وريان:يحليها قلبها كبير وايد أخخ بس منك ياريان
سلطانه ومصعب:ياقلبي عليهم أتوقع ح تسمع بالصدفه من أمه وعمتوا الكلام اللي قالوا لي مصعب
بس سؤال متى موعد نزول البارت تقبلي مروري بنتظارج


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 436
قديم(ـة) 18-07-2011, 09:05 PM
احساس الريم احساس الريم غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: بصدري وجع كنت أحسبه نام يا صدري / الكاتبة : وحيدة و أهلي كثيرين


يلا تكفون ابي بارت والله متحمسه حيل
توقعات الي فوقي حاست مخي خخخ

الله الله بالبارتات الطويله ي بعدي 3>

يعطيك العافيه


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 437
قديم(ـة) 18-07-2011, 11:36 PM
صورة روح زايــــد الرمزية
روح زايــــد روح زايــــد غير متصل
✿ إدارة الإقسام ✿
 
الافتراضي رد: بصدري وجع كنت أحسبه نام يا صدري / الكاتبة : وحيدة و أهلي كثيرين



البارت التاسع والاربعون
المستشفى ..
غمضت عيونها فجأة كأنها آسترخت فجأه ..صوت بكاء طفلهم دوى في الغرفه آختلطت دموعهم ببعض وخده المذقن على خدها آبتل بالدمع ..
الدكتورة مبتسمه وهي تمد لهم طفلهم:الف مببروك ..
عيونهم غرقانه دموع وهم يناظرون طفلهم ..وهو يمسح على وجهها : ولدنا..
ابتسامه دامعه حطته على صدرها وهي تدمع وكل وجهها مبتل من دمعها ودمعه ..
.
.
.
بيت عساف ..
: يمه خلاص زواج وتزوج والحين حامل ..
بحده : شاهه أخوك لو جاني وقال من بدري يمه اللي أبيها مطلقه لكن أخوكم طلق البنت من رجلها ..
شاهه : يمه عارفين أنه غلط وغلطته كبيرة لكن الحين هم مرتاحين ..
: أخوك يطلقها أنا م ينلعب علي ولا يسوي هالسوايا كلها تربيه يدي ..
دلال : يمه الحين وش الفايدة لو تركتيه يطلقها ..!
مهنا فايده ابداً ..
جدتهم : أركدي وش اللي تطلقينهم من بعضهم ..
وش ذنب بنت الناس تتطلق مرتين وكلها بـ آسباب ولدك وآسبابك ..!
رهف إن باقي يبيها رجلها يرجعها دامه رجال ويترك أبوه وعساف ..
نزلت رهف وعيونها كلها دموع : يمه سامي الحين راح يمر ..
امها حاز بخاطرها حال بنتها قامت لها : الله يحيه ..
دق عليها وردت وهي تمشي للمجلس مع آمها ..
دلال : يابعد عمري عليها ..
شيما : بجد أبوه حققير شدخل خالتي وزوجها ..!
آمها : الدنيا وأنا آمك دين .. لكم في قصة خالكم ورد الدين بـ رهف عبره ..
شيما : بس خالتي مالها ذنب حرام مالها خمس شهور من تزوجت ..
: الله يعين .. الا وين زوجة عساف ؟
دلال : مدري م شفتها معاه .. يمكن وداها لاهلها ..
جدتهم : ماقالت لنا
دلال بـ امتعاض : من متى لاجات تطلع تجي تقول راح آطلع ..
شاهه : دلال شفيك عليها البنت م شفنا منها الا كل خير
دلال بضيق : كذا من الله م حبيتها يكفي أخوي لامن جلس معنا كله لازق فيها عيونه ماتحترم وجودنا تغير من عقب زواجه منها ..
شاهه : م تغير كثير .. بس صعب الواحد نفسه قبل الزواج وبعده ..
قامت دلال : شاهه واضح انه تغير .. الا وين مناير ؟
شيما : في غرفتها ..
دلال : خليها تنزل وش عندها فوق ..
المجلس ..
سامي : بأخذها ونسافر لنا فترة إلين تهدأ الاوضاع ..
عمته : سامي أبوك عرف أنك رجعتها ؟
: آيييه وبتسأليني زعل آيييه زعل لكن زوجتي وأبيها ولاغلطت وهو اللي اختارها لي والسالفه لـ طلاقها كلها عناد في عساف .. ولاطاعه لـ مخلوق في معصية الخالق ..
عمته : م راح ترضخ لـ مطالب أبوك وعساف ..
وهو يوثق يدينه بـ يدين رهف ويناظر عمته : م طاوعت فيها الحين تتوقعين راح آبيعها !
: لاتلومني وأنا آمك ..
: ماعليه ي عمه .. بس أبي أخذ رهف الحين ونسافر ..
: زوجتك ولا آقدر آمنعك عنها لكن انتبه لها .. سامي لي ثقه فيك الشي الكبير خلك قدها ..
وهو يثني غترته : بعيوني ..
وهو يناظر رهف : روحي خذي عبايتك وخلينا نسافر ..
ممداها ترد الا وجواله يدق : سم يبه ..
أبوه بحده : آسمعني يـ سامي سمعت إنك رجعت زوجتك علي الطلاق طلاق(ن) مافيه رجعه لـ آمك إن م رميت الطلاق على أخت عساف لـ آطلق آمك واتبرأ منك لـ يوم الدين ..ومعك أقل من 15 دقايق تدق وتقول طلقتها والا والله يـ سامي لاطلق آمك شف عبايتها الحين جنبها ..
: يبه ..
: جاك العلم ..كأنك تبي آطلق آمك عقب هالعمر ويتشتتون أخوانك ..
صك بـ وجهه وهو ينزل جواله بحضنه ويناظرها بـ قلة حيله ..
عمته كأنها حست بـ اللي صار : مافي هالمكالمه خير ..؟
شبك يدينه ببعضها وهو يندق للحظه ورفع عينها لها : رهف حياتنا م صارت لنا وحدنا ..
قالتها وهي تجمع من كرامتها وتطلبه قبل يقولها : طلقني ..
آمها : سامي أبوك اللي دق ؟
: آييه ..
رهف وهي تشهق : يممه يبيه يطلقني والا راح يطلق آمه ..
رفع عينه فيها سمعت أكيد الحكي لف لـ عمته وعيونه خانته دنق : راح يطلق آمي ..
عمته ضاقت فيها الدنيا : ولك بالخيره لاهلك ..
قامت عمته : طلقها دامك نويت هالطلاق ..
: بس أبيها شوي ..
: تحرق قلبك وقلبها ليه .. هالدقايق لو جلستم مع بعض وشاللي راح يفيد ..!
تهدج صوته: بس شوي ..
طلعت عمته..
بلع ريقه وهو يفرك يدينه ببعضها : رهف م تركتك بـ اختياري ..
: سامي مستوعب شاللي راح يصير ..!
بصوت أقرب للبكا : أبوي راح يطلق أمي لو م طلقتك .. يعني أخواني راح تتأزم حياتهم والسبب أنا ..بعدين آمسحي دموعك م حب أشوفها ..
أمسحـي دمعـك علـى شـانـي أنــا
خابرتنـي أنّـي مـاحـبّ الـدمـوع ..!
وهي حاطه كفوفها على نص وجهها وتناظره إلين خلص من حكيه مسحت دموعها بـ آطراف آصابعها : بليز سامي لاتعلقني فيك أكثر ..
كف دمعته وظل يناظرها لفترة : راح آشتاق لك كثير لـ ضحكك مزوحنا لعبنا طيشنا غيرتنا علينا أحلامنا المرسومة والمكتوب عليها تبقى في خيالاتنا ..
راح آشتاق رهف حبيبه قلبي وعمري وأجمل شي جمعتني فيه الاقدار ..
تتابعت شهقاتها : ناوي تعذبني ..!
خلاص طلقني يـ آبن الناس ..
م سمع لها وظل يناظرها رفع جواله وهي طاحت دمعته على شاشه جواله : أبوي ..
رد بضيق : خلاص خلاص وش تبي أكثر طلاق وراح آطلقها مامرت 15 دقيقه كلها ..
أبوه : طلقها الحين ..
لاول مره بحياته ويمكن الاخيره يصك بوجهه أبوه ..!
سحبها لاحضانه : م راح آنسساك ثقي بهالكلمة كثير ..
تمسكت فيه وهي منهاراه وزاد آنهيارها وهي تسمع كلمات دلت على فك قيدهم من بعضهم ..
سحبت نفسها منه لاول مره م يرجع يضمها .. فك ساعته والمسحبه الفخمه وهو يدنق ويتركها بحضنها : بأخذ منك شي ..
شهقاتها م تركتها تحكي فكت سلسالها وحطته بكفه وهي تناظره يتوارى عن عيونها ..
يوم شافوني انا بقربك ابعدوني عنك يالغالي
مادروبي كم انا احبك يا سعادة عمري وفالي
رجعت ظهرها على الكنب وهي ضامه ساعته ومسبحته على وجهها ..دخلت آمها وشوي جدتها وخواتها ..لمتها آمها لـ صدرها : حسبي الله عليهم كانهم دخلوكم بشي مالكم فيه يد ..
وجهها عيونها آنفها كل شي آكتسى بـ الحمره صوتها المبحوح من بكاها وتعبها : يمه شوفي عطاني سامي ششوفي جدتي شاهه دلال بنات شوفوا ..
دلال م تحملت وطلعت مسحت دموعها : الله ينتقم منهم ..
مناير : شفيك ؟
: رهف تطلقت ..
بصدمه : آما ..
: شوفيها في المجلس ..حسبي الله على عمها ..
مناير : يالله وش ذنبها بس ..
.
.
.
القبو ..
صاكه عليها باب الحمام وهي تبكي م همها الالم ببطنها ولا النزيف من طيحاتها المتتابعه كل خوفها من الكوبرآ المتحرره بشكل مميت في القبو ..
صرخت وهي تشوف الكوبرآ تدخل من تحت الباب الواسع لـ فتحتها :لاآآآآآآآآ
تراجعت ببكا وصراخ لورى أكثر نصها داخل ونصها برى : لالا تدخلييين بلييييز لالا
دق جوالها صرخت بصدمه جوالها بجيب البلوزة وتوها تنتبه .. رفعت نفسها أكثر وهي تشهق وترد : نااااصر
فز أخوها من مكانه : وأنا أخو نورة (أختهم الكبيره)شفيك ؟
ظلت تبكي بخوف وصل لاخوها وهي تناظرها تكمل تدخل من نص الباب :لاآآآآآآ
حطت الجوال تحت نحرها وهي تشده بيدنها وتشهق من الكوبرآ وصوتها المرعب الغريب ..
أزارر جوالها آبتلت بمدامعها صوت آخوها المرعوب عليها وصلها ..
رفعته لاذنها ويدينها الثنتين ماسكته فيها ..
: نـ ـ ـ ـ ـاصـ ـ ـر
صوتها المتقطع طير قلب أخوها وهو في مطار دبي كلمها لاجل يتطمن عليها ويسألها كأنها تبي شي من هناك : عيون أخوك شفيييك ؟
ماقدرت تحكي وهي تصرخ الكوبرآ كل مالها تدخل أكثر ..
ضاع ناصر من تفكيره :لاتنثرين الدددمع ي رتيل قولي بس شفيييك شوي وأنا في الرياض عندك .. صوتك م عدت آسمعه عدل .. قولي بس شفيك بكاك محرق(ن) قلبي ..
لاتنثرين الدمـع قولـي لـي وش فيـك
تخالطت عبرات صوتـك وانـا اسمـع
تقطع خطوط الجو والصـوت مغريـك
ودمعك غدى نيـران بالجـوف واقشـع
ووقف شعر راسـي ودكـن دواكيـك و
ضرب اخماس اسداس بالشك واجمـع
ويبسن عروق القلب وصـارن مهاليـك
مغيـر اغـص بخافـي الريـق وابلـع
: ناصـ ـ ـ ر تعـ ـ ـال للبيت (قطع صوتها صرختها )ناصصصر حاطني( ردتها شهقتها وتمتمت وهي تكملها ) مع حيوانات
بلع ريقه وبصرخه آنتبه على نفسسه وحمد ربه إن رحلتهم نادوا لها : آيشش .. ويين ؟
تقطع صوتها : ناصصر في بيتهم القبو ..
وهو يمشي بسرعة : الله لايوفقه والله لـ آربيه نسى التعبان أن ناصر ومشاري وعبدالرحمن فوق الارض .. الحين أجيييك لاتبكين ي نظر أخوك ..
لا والله الا اجيك وشلـون مـا اجيـك
شفني عليه اقرب من الموت واسـرع
اللي ازعلك يمكـن نسـى انـي اخيـك
ولا تخيـل لاتغربـت مــا ارجــع
لاتنثريـن الدمـع حـيَّـن محاكـيـك
والله تخضع اشناب مـن شـان مدمـع
نزلت جوالها وهي تبكي وضامه نفسها أعلى البانيو سحبت كل شي عليها وهي تغطيها لاجل م تجيها الكوبرآ ..
.
.
.









الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 438
قديم(ـة) 18-07-2011, 11:38 PM
صورة روح زايــــد الرمزية
روح زايــــد روح زايــــد غير متصل
✿ إدارة الإقسام ✿
 
الافتراضي رد: بصدري وجع كنت أحسبه نام يا صدري / الكاتبة : وحيدة و أهلي كثيرين



دبي
مطارها ..
ناصر صوته متقطع من العصبيه : آسسمعني تروح الحين لبيت عساف وتشوف رتيل دقيت عليها وهي تبكي ومنهاره بالحيل روح لها الكلب حاطها مع حيوانات..
مشاري وقف بسرعه : وشو ؟
بحرقة : اقولك روح لـ رتيل وخذ معك عبدالرحمن وولد نوره كلها ساعه وشوي وأنا عندكم ب الرياض والله مهوب على رجال إن م سيلت دمه ..اسمع تقول في القبو ..
صك الجوال وعينه كلها على ساعته دمه فاير ..ظل قابض يده بـ غيض رجل فيه من الحمية لـ عزوتها تكفي بلاد وتزود ..
.
.
.
الرياض
المستشفى ..
الوليد يضحك وسحر تناظره : على هالضحك آشوف فيك يوم ..
محمد : م عليه الدنيا دين
الوليد يضحك وهو مندق يشوف ولد كادي بسريره : الله يخليه لكم ويرزقكم بره..
جا جدها من الصلاة عقب م جلس شوي في المسجد دنق وهو يسلم عليها ويبارك لها ولـ محمد : ماشاء الله ماشاء الله الله يخليه لكم ويجعله من حفظه كتابه ..
محمد : اللهم آميين ..
عطى الوليد عكازه وهو يجلس : سحر وأنا أبوك جيبي له ولد كادي ..
محمد يناظر كادي وتالي ناظر جده : سميك ياجدي ..
رفع جدهم راسه لهم وهو مبتسم ابتسمت لابتسامه جدها ابتسامه واهنه من التعب ..
: آوه ي آم عبدالله ..
محمد يناظرها ويبعد خصل من شعرها عن وجهها خالته أخذت ربطة شعر وربطته كله ..ابتسم لـ خالته ..
ظلت تناظر جدها وهو يأذن في آذن ولدها تعشقه أكثر وهو يطبق هالسنه عن نبينا عليه آفضل الصلاة والتسليم ..
جدتها : بسم الله عليه صحته زينه وهو بـ الثامن ..
سحر تتكلم عنهم : آييه الحمدلله الله يخليه لهم ..
جدتها : راح يطلع معك ؟
كادي بصوت تعبان : إن شاء الله ..
الوليد يصوره وهو بحضن أبوه ويرسله لـ سلمان وعيال سحر ..
محمد وكادي يناظرونهم ..
: كلم خالتي بلغها وعمي ..
ابتسم لها : إن شاء الله ..
.
.
.
بيت عساف ..
مشاري يناظر السواق : أقولك وين القبو ..
عبدالرحمن ومحمد(ولد نورة) ..
تقدم فيهم السواق : هذا ..
حاول يفتحه أكثر من مره الباب قوي جداً ..
صرخ فيه عبدالرحمن : تعاااال ي كلب لبيتكم تعال ي حيوان ..
عساف : وش فيك ؟
مشاري سحب الجوال بحده : والله إن م جيت الحين يـ عساف م تنام الليلة الا بـ قبرك ..
استغرب واستنكر حكي مشاري معه ..!
: أنا جاي الحين ..
صك بوجهه وشاف محمد يكلم رتيل ويهديها م قدر يكلم أخته مصدوم أكثر شخص في الدنيا صدمته مهيب أي صدمة ..
صديقه الروح بـ الروح عشره عمر يعمل كذا ..!
تكئ على الباب وهو يدفه بس يده خانته حسها تحركت من محلها ..
محمد : خااالي ..
عيال شاهه ودلال يناظرون بصدمة ..كل اللي عرفوه بإن زوجة خالهم محبوسه في القبو مكان الرعب بالنسبة للكل وكذلك المجهول ..
عبدالرحمن شد شعره بعصبيه وهو يناظر البوابة الرئيسيم متى تفتح ويدخل عساف ..
مشاري يده جاها إلم مميت وقلبه محروق حرق من حسبة أخته ..
أم عساف وخواته وجدتهم كلهم كرهوا تصرف عساف ..
أم عساف تناظر من ورى القزاز العاكس بخوف : ولدي مهوب طالع منهم سالم ..!
جدته : الله يستر .. وراه عساف آستخف على تالي ..!
دلال شايله ولدها بـخوف : الله يسسترنا بستره .. شوفوا ذاك شلون يشد شعره..
شاهه ساكته وتناظر بخوف ..
أمهم : وينها رهف ؟
شيما : آتركوا خالتي بروحها اصلاً تعبانه نفسيتها ..
دخلت سارة .. فز قلب جدتها وعورها اخذت جلالها وطلعت ..
مشاري بحمقه : آفتح الباب ..
الخوف بدأ على ملامحه من عدة آشياء أهمها رتيل وطفلهم ..
: م فيه أحد هنا ..
صرخ عبدالرحمن فيه : طططلع اختي ي كلب طلعها
تفلت عليه وهو يضربه فكوه عنه عيال خوات عساف ومحمد ..
سحب منه المفتاح وهو يفتح الباب م قدر ..
: هييي قم حاط رقم سري للقفل ي كلب ..
قام وهو يناظر عبدالرحمن حاول يضربه ودفه محمد : افتتح الباب وأنت ساكت لا ينتثر دمك فيذا ..
رفض يفتح الباب إلين آجبرته امه : افتح الباب
كان صوتها محتد وضايق ..
: يممه ادخلي لـ داخل ..
: عساف آفتح الباب لهم .. م يكفي كل اللي صار .. ضناك في رحمها م خفت عليه..!
تقدم وكل همه هالطفل .. ولو إنه عقب معرفة أخوانها معجزه رجعتها له..
دفه عبدالرحمن ودخل للقبو ..بكى اخته المرمية بين هالحيوانات المهانه الذليلة..
بلع ريقه وهو يرفع الافعى ..
: ي جعلها تلسعك لسعه توديك للمقابر ..
بـ نظره : تهقى بـ فكها على رتيل وسمها فيها ..!
صوت أخوانها رجع لها آمل ثاني للحياة ..
بكاها مشاري وهو يشليها وهي تشهق .. شالها وطلع فيها لـ برى القبو ..
حط ولد اختها جوالها بجيبه وهو يركض لـ آم عساف : جيبي لنا عبايتها ..
عبدالرحمن يناظر أخته كلها دم .. من وجهها راسها حتى شكلها تنزف ..!
رفع عيونه من اخته لـ عساف وبلع ريقه وهو يتفل بوجهه ويصفقه كف رجعه له عساف بسرعه وعيال اخته تجمعوا عليه ..ركض محمد لـ خواله آثنين آبعد واحد والثاني بعد ..
مشاري : لولا نزف أختي وجروحها م كان طلعت من هنا الا وواحد مننا على المقبره ..
مشى ورى عبدالرحمن ومحمد الشايل لـ خالته الفاقده للوعي عقب شوفتها لاخوانها وولد أختها ..
جلس على الارض وانهار بكل م فيه من هاللحظه عرف بإنها حُرمت عليه ..
خسارته مهيب وحده لالا ..
خسر رتيل ومشاري ويمكن طفلهم ..!
.
.
.
يوم آخر ..
المستشفى ..
غرفة الجوري ..
رفضوا الدكاترة خروجها نفسيتها حالتها مو مستقره ابداً ..
: دكتورة امنعي الزيارة نهائياً م أبي آشوف أي شخص ..
الدكتورة : منعت الزيارة من البارح .. (جلست الدكتورة ) الجوري متأكده الانهيار اللي صار لك البارحة كان نتيجة صدمة عصبيه كبيرة جداً تمحور بكل الضغوطات وصار هالانهيار لذلك فضلت وبعد الحديث مع الاطباء بإن الافضل تأخذين كم جلسه مع آستشاري نفسي ..
: دكتورة لو كل صدمة تجي رحت لـ دكتور نفسي آعتقد كان الحين من آشهر مرتادي العيادات النفسية .. دكتورة آصبح لدى مناعه كبيرة جداً ضد أي صدمات رغم عن آنف صدمة البارح ..
ظلت تناظرها الدكتورة ..
: الحين أنا بخير والحمدلله .. بخير لان الله معي مب حاجه أي أدويه مهدئه ولا جلسات آستماع ..
: جلسات الاستماع مفيده جداً ومعها الحلول ..
ابتسمت : دكتورة أجمل أحن أحب أرحم من الدكاترة من قال (أَمَّن يُجِيبُ الْمُضْطَرَّ إِذَا دَعَاهُ وَيَكْشِفُ السُّوءَ وَيَجْعَلُكُمْ خُلَفَاء الْأَرْضِ أَإِلَهٌ مَّعَ اللَّهِ قَلِيلاً مَّا تَذَكَّرُون ) سورة النمل آيه 62
الدكتورة : والنعم بالله .. أذا احتجتي أي دكتور آرفعي بس السماعه ..
آومت وهي مبتسمه .. دق باب غرفتها وهي تشوفه ياااه آخر شخص ممكن تتقبل تشوفه الحين ..
: آتركيه دكتورة هذا زوجي سطام ..
من نظراتهم لبعضهم عرفت الدكتورة بإن علاقتهم مب بخير ..
آنصك الباب عليهم ..
: وش تبي ؟
: الجوري ..
: وش فيه يـ سطام ؟
: أنتي هاديه الحين لاجل نتكلم مع بعض ؟
بـ سخرية واضحه على نفسها كيف للحين متماسكه ..!
: هاديه جداً ..
تنفس بـ عمق وهو يجلس على طرف السرير : ( ماقدر يحكي وأخذ نفس عميق) الجوري أنا آسف ..
: على ؟
ناظرها وش يقول مثلاً ؟!
على تصرفها معها ببداية زواجهم ؟
على طفلهم المتسبب بـ آجهاضه ؟
على كذبته عليها بأنها عقيم للابد ؟
على زواجه عليها ؟
على آهانته لها بأنها عقيم قبال آمه وسهى وآمجاد ؟
على ضربه لها مرات عدة ؟
على آهماله المجنون لها ؟
على وشو بـ الضبط من كثر غلطاته معاها م صارت تتذكر ..!
أخذ آنفاسه من ثاني : كثيرة غلطاتي بحقك عارف هالشي ..
ابتسمت : شوف سطام مهما قلت ومهما آعتذرت وبررت شي بداخلي من جهتك م عاد بمكانه .. الحل المناسب لي ولك الطلاق مو شي غيره ..
: بس أنا متمسك فيك ..
: جيت متأخر بـ الحيل مثلك مثل البندري ومحمد تخيل صرت بنت عمتك ..!
: إن شاء الله هالشي يرجع علاقتنا ..
ضحكت بتعب : أنا م عترف بـ المسمين آمي وأبوي ..
: بس هم آمك وأبوك ..
لمعه دموع : يب يب عارفه البندري تصير آمي تزوجت صديق زوجها عشان ترجع لـ زوجها الاول جيتهم آعتبروني غلطه كبيره وعار ونقض هالحمل الوعد آنتظروا 9 شهور وعقبها 40 يوم طلق أبوي محمد أمي البندري ورجعت لـ زوجها وعيالها الـ 3 وخلفت عقب الرجوع 4 والجوري وين راحت ؟!
يناظرها بغرابة م تبكي بس صوتها يتقطع بين فترة وفترة ..
: عطوها عمها الكبير محمد نفس المسمى لابوها الحقيقي – المختلف في طريقة النطق - لان م عنده عيال وهالبنت محد يبيها لان آمها ظل حملها سر على إن الحامل أمها المربيه لها ( زوجها عمها) ..
يااااه يـ سطام عقب كل هالاحتقار لي وآحساسهم بإني ولاشي أخليهم شي بعيوني ..!
وتبيني آرجع آعيش معاك من ثاني ؟!
بقوة ونظره ثقه : لاتبطي ويبطون ..
: ذا عقوق ..
ضحكت : عقوق عقوق ..!
دخلت آمها البندري ومعاها 3 شباب م حطت الغطا : أخواني صح ..!
نياف يناظرها وفي قلبه مشاعر تجاهه هالبنت من قبل
وهو يسمع مشاكلها مع سطام وأبوها اللي رباها ..
البندري عيونها حمر ومتغيره من سهرها وهمها : آييه ي نور آمك ..
مشعل وزايد يناظرونها والحكي معهم بـ حيره ..
وش تقول ظلت تناظرهم ..
آمها : حبيبتي شفيك ساكته ؟
بلعت ريقها وغمضت عيونها : اطلعوا برى ..
البندري : آمك ي الجوري ..
: آمي ؟
أنا م عندي آم ولا آب ..
مشعل : لا عندك مش يعني تركوك لفترة معناها نسوك ..أو م عندك آم وأب ..!
فيها الضحكه على وضعها : مين أنت من عيال البندري ؟
: أنا أخوك مشعل ..
: أنا م عندي آخوان هذا اولا .. ثانياً هم م عترفوا فيني 23 سنه وينهم عني ..!
مشعل : آمي تحبك لاتحكمين على السالفة بس كذا ..
بإلم : تحبني ..!
مشعل بليز حاكني بـ آسلوب العقل والمنطق لو أنت مكاني ورموك على عمك وكلن منهم شاف حياته وعقب 23 سنه يقولون لك بكل برود الدنيا أنت ولدنا م راعوا بإنك طالع من عملية كبيرة فترة نقاهه صدمه الخبر وش ممكن تكون لك..!
م رد ..
أخذت أنفاسها كذا مره : شفت م قدرت ..
لان أي رد م راح يكون نايع من صدق داخلي ..
مشعل لما أمك وأبوك ينفونك من حياتهم بأهم فترة ممكن تكون في حياتك محد يلوك لو تركتهم العمر كله ..
رجاء أبي آرتاح ..
سطام : راح آجلس معاك ..
: سطام أنت بـ الذات يـ أنك تطلقني أو راح آتطلق منك ولو خُلع ..
: ماراح آطلقك ..
بتحدي : من فوق هذا ( أشرت على أنفها) تطلق .. لا أنت ولارجال غيرك تجبروني .. عمي لو فكر بس يفتح فمه راح يلقى الكلام اللي يتركه ولاشي..
ممداها تحكي الا والباب يدق طلعت امها بس أخوانها ظلوا ..
دخل عمها وأبوها ..
: نعم ..
أبوها : الجوري أنا أبوك ..
حدة صوتها م ختفت : بجججد أبوي ..!
م عندي أبو آطلع برى أنت والثاني ..
عمها احتد صوته ..
بنظره حاده فيه : أنت آخر واحد تتكلم معاي الله لايبارك فيك ولافي من حطني عندك ..
عمها : الجججججوري ..
بـ آحتقار : لاتصرخ ..واطلع برى آشوف أنت بالذات م تستاهل ذره آحترام..
: م ثمرت فيك التربية ..!
ضحكت بإلم : أنت زرعت فيني شي زين لاجل تتندم .. وأنا من صار عمري 20 سنه زوجتني لـ شايب وعقبها مات وقطيتني على ذا ..!
برى برى بس ..
سحبه نياف بحده من ياقه الثوب وهو يوقف قبال أخته : والله إن تهبئ ومن يفكر يمد يده عليها .. دامني حيي م عاش من ينزل دمعها ..
صدمة للكل من حده نياف وصرخة زايد وطرد مشعل لهم ..
أبوها بهدوء : عيال أنا أبوها ..
نياف محتد صوته الفخم : دامها م تبيك اطلع برى ..
صك الباب بقوة وقبله عمها ..
سطام محترق دمه وميت غيره عليها منهم : نياف للحين م تقبلت أنكم أخوانها رجاء اطلعوا ..
: أنت اللي آطلع برى ..
لف لها بسرعه ..
: آيييه أنت آطلع برى .. تصرفاتك آشنع من تصرفات الكل .. كيف تبيني آستئامن على نفسي معك وأنت قتلت طفلنا ..!
نياف : اطلع يـ سطام ..
: لا منيب طالع ..
مشعل بنظره حارقه : بتطلع وأنت م تدل الدرب ..
:لا منيب طالع تراها زوجتي من قبل م تعرفها .. لاتعمل فيها الاخو المحب لها وأنت م تدري عنها كل هالمده ..
وهو يقرب منه : لاتخلط الامور ببعضها لو لي علم إن الجوري اختي م كان تركتها على ذمتك لحظه لكان تبشر بـ عزها كان تبي الطلاق والله إن تطلقها وأنت مثل رجال ..
زايد أصغرهم كان ماسك يد الجوري ويناظر معها الهواش بين سطام ومشعل..
طرده وهو معصب : شوفي الجوري هالكلب إن ضايقك علميني بس ..
نياف غصب عنه آبتسم : طيب لاتروع أختنا علينا ..
زايد مبتسم وماسك كف الجوري : ترى عصبي هالغبي ..
ابتسمت وعيونها ترق بالدموع ..
نياف : بروح آوصل آمي وبرجع لكم ..
طلع نياف وظلت مع أخوانها ..
نياف : يمه الجوري نفسيتها تعبانها خليها إلين ترتاح تركت معها مشعل وزايد وبرجع لها ..
: بس بشوفها يمكن تبي تتكلم معي ..
: لالا يمه .. طردت عمها وأبوها ورجلها .. خليها إلين تهدأ تعبانه بالحيل توها طالعه من عمليه مهيب هينه وم آبيها تتعب ..
اقتنعت اخيراً ومشت مع ولدها ..
مشعل وهو يسحب الصوفا ويجلس: شوفي يمكن تكونين كارهتنا لاننا من طرف آشخاص ضايقوك بس أحنا مالنا ذنب بكل اللي صار وأنتي عرفتي الخبر قبلنا بـ لحظات قليلة يعني لاأنتي ولا أحنا ندري بـأخوتنا ..
تبين تزعلين من الكل يستاهلون الزعل والقطيعه بس أنا أخوك قلبك وش ذنبي..
زايد جالس جنب راس الجوري : تراه ثقيل طينه ودم وراعي ثقه والدليل يقول هو قلبك ..
شعورها خالطها بـ الراحه بجد روحهم الحلوه م تركتها تأخذ أي فكره عنهم مب زينه .. حميتهم لها ووقفتهم معها حبيتها كثير .. جاها شي كانت مفتقده بشكل مؤلم ..
ظلت تناظرهم وهي تأخذ وتعطي معهم على خفيف ..
مشعل : شوفي بنجلس معاك بس بما هالكائن اللطيف (الممرضه) تقول يبي لك راحه راح آهجد ..
ابتسمت وهي تناظر المغذيه تتغير والممرضه مبتسمه وتسولف مع مشعل..
زايد : آستغفر الله حتى الممرضات م سلموا من مغازلته ..
ضحكت مودها آمانة تغير بجلستهم وسوالفهم وذباتهم على بعضهم ..
.
.
.
نفس المستشفى
غرفة آخرى ..
: ليه الغرفة كلها ظلام ..!
ناصر تحرك من الصوفا من سمع حسها : ي نورهم صحيتي ..
وهي تناظر بتوهان : ناصر وينك ؟ ليه م شوفك ؟
آنصدم : رتيل هذاني قبالك ..
مسك كفها : هذاني رتيل ..
مشاري فز من مكانه على أصواتهم وهو يفرك عيونه : شفيكم ؟
رتيل بدأت تبكي وهي تحط كفها على بطنها : م فيه بيبي وم شوف ..!
وين البيبي ؟
عبدالرحمن يناظرها وتتساقط دموعه عرف بإن رتيل فقدت البصر لانها م تشوفهم من آمس بس محد لاحظ ..وفقدت طفلها شاللي راح يقولونه لها الحين ..!
ناصر كأنه بدأ يعرف شفيها تنفس بإلم ولمها لـ صدره ..
: ميين ناصر مشاري ..
مشاري حط يده على حافه السرير : لاحول ولاقوة الا بالله ..
: بليييييز عطوني البيبي .. وييينه ؟
مشاري تقدم لها وهو يمسك كفها المغطى بـ شاش آبيض : رتيل آهدئي الحين..
: أبي البيبي بليييز أنا تعبت عليه لمسته بيدي آمس كان يبكي (بـ شهقات) عطوني البيبي ..
تنفس ناصر : أبوي طفلك الحين في الحضانه ..
بـ شهقات أكثر ومتتاابعه : ناصر أنا مو طفله أذا البيبي صاير فيه شي قولوا لي .. اصلاً م راح آقدر آشوفه لاني فقدت البصر كل الدنيا ظلام ..
خلاص أنا انتهيت ..
مشاري وعيونه تتساقط دموعها : معوضه خير وإنا أخوك ..
كفت دموعها بقفا كفها الاخر تببلل ماسك الابر والمغذي .. رجعت ظهرها للسرير وانسدحت : ماات ..!
ماااات قبل م ضمه لـ صدري ..!
قبل م الاعبه ؟
لييه تركني وأنا اللي تقبلت عساف لاجله ..
غطت وجهها بكفوفها ودخلت بنوبة بكا مجنونه ..دنق ناصر وهو ضامها لصدره لفترة .. بدأت ترتاح نسبياً رجعت تنهار من ثاني بدخول آمها وأبوها ..
مشاري : خلاص يمه م صدقنا هدأت رتيل ..
: أختك عميت ..!
عبدالرحمن وهو يقوم : والله لاعلمه منهي اللي عمل فيها كذا ..
أبوه مسك يده ونفضها منه : يببه اتركني لي رجعه والفضيحه جاهزه قبال الكل..
طلع ناصر مع عبدالرحمن معاهم نيه قشرآ لـ عساف ..
مشاري يناظرها بـ هم كبير أخته شكلها مقبله على مصايب كثيرة من غير نفسيتها الدمار ..
.
.
.
بيت عساف ..
م عطته أخته أي اهتمام ..
: رهف تتوقعين أبي لك الضرر ..!
: عساف خلاص الحكي الحين راح يرجعني لـزوجي ..!
خلاص لاعاد تزيد الجروح جروح ..
: رهف من البارح إلين هاللحظه ماجاك النوم مهوب زين وأنا أخوك ..
تكف دموعها وتناظر من الدريشه : تشوف اللي صار فيني هين ..!
بعدين من بعد حركتك مع زوجتك صرت أخافك أكثر ..
: أفا تخافين أخوك ..!
: تحبس زوجتك في القبو ..!
ليييه عاد ؟
: رهف أنتي ماعليك بتصرفاتي مع زوجتي .. خلينا فيك ..
مندقه وتناظر آظافرها : كل تصرفاتك مع زوجتك صارت فيني ..
: برجعها لـ أبو سامي وقفت له الحين بـ صفقه كبيره راح تهده ..
ضحكت يقهر : أنتم كل شي عندكم يقاس بالفلوس ..!
: مو كل شي ..
: لا كل شي ..
: رهف حبيبتي ليه م تناظريني ؟!
كفت دموعها ولاردت عليه ..
: رهف ..
: هلا ..
: ناظري أخوك ..
ناظرته للحظه وصدت : عساف بليز آتركني بروحي شوي ..
: م تبين تشوفيني ولاتسمعيني لاني بنظرك السبب بكل شي صار لك ..
م حبت تقولها بس نطقتها : للاسف آيييه .. أنت مادمرت رهف بس دمرت بتصرفاتك عوائل كثيرة ..
ظل ساكت ..
انسحب من مكانها وطلعت نظرتها لاخوها مهيب مثل قبل طاح من عينها بتصرفاته الغريبه ..
تحرك بضيق وقام مسك كفها : آرجعي لـ غرفتك أنا طالع ..
نزل وطلع يناظر السواق : مين برى ؟
مسكته أمه : منتب بطالع أنسابك برى ..
: لا بطلع .. مهوب عساف اللي يتوزى ..
نزلوا عيال منيرة وشاهه من صحتهم مناير .. جلست وضغطها منخفض: ياويلي ولدي مهوب سالم منهم ..
شاهه : لاتخافين يمه عيالي وعيال دلال معه ..
ظلوا يناظرون من القزاز العاكس ..
دلال ضربت على صدرها بخوف : يـ ويلي على أخوي يممممه ..
حطت آمها يدها على راسها وهي تبكي ..
ضغطها م سمح لها تتحرك وكل جسمها تعب ..
وقفت بينهم جدته ..
ناصر ماسك شماغه وعاض على شفايفه : هالمره سيلنا الدم ولاجاك قابض الارواح ومن حظك إننا حشمنا هالعجوز والا أنت لو أخذت فيك القصاص م همني ..
عبدالرحمن يتنفس بصوت واضح وهو يأشر بيده بتهديد : أختي تطلقها ضنا وخلاص مات ..
صرخ فيه : أنت وش تقول ؟!!
: لاتقول وش أقول تحبس البنت بين الحيوانات ي حيوان ي كلب وتفك عليها الكوبرآ وتقل وش تقول ..!
آييييه جاها نزيف حاد وجلس الطفل فترة ومات .. شوف يـ عساف كأنك م تبي خواتك تصير سمعتهم بـ الحضيض طلق أختي ..
صرخ فيه ولد شاهه : هييي خلك مع الرجال ولاتجيب طاري خالاتي ..
: خالك مهوب رجال جا لاختي وهي ببيت رجلها وطلقها منه وتبيني م آبليه بـ خواتي .. والله إن م طلقت أختي لـ أعلمك إن الله حق ..
ناصر بصدمه : عبدالرحمن وش أخذها من بيت رجلها ..!
بغبنه : الكلب هو ورى طلاقها من طارق ..
ناصر : تفو عليك وعلى تربيه تركتك تأخذ البنات من بيوت رجالهم ..آخ بس لولا هالعجوز وحشمتها كان سال الدم أكثر ..
طلعوا من بيتهم ..
جلس بصدمه : ولدي مات ..!
مات وأنا السبب ..!
بكى حظه وعصبيته وكل شي فيه .. صرخ من إلم راسه المتحامل عليه من كم ليلة ..
شاهه نفخت فيهم : آرفعوا خالككم ..
ظلت تناظر ولد بنتها وهي تبكي ..
دلال : انتظروا ..
أخذت العباية من بنت أختها وطلعت مع عيالها وعيال أخته ..أقواهم شخصيه دلال ظلت متماسكه رغم آنهيار أخوها وتعب آمها وبكا بنتها ساره على خالها ..
.
.
.








الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 439
قديم(ـة) 18-07-2011, 11:40 PM
صورة روح زايــــد الرمزية
روح زايــــد روح زايــــد غير متصل
✿ إدارة الإقسام ✿
 
الافتراضي رد: بصدري وجع كنت أحسبه نام يا صدري / الكاتبة : وحيدة و أهلي كثيرين



.
.
مكه ..
الجوهره : ي لبيه مرتاحه ححيل ..
ابتسم لها : فعلاً حتى أنا حاس براحة عجيبه م لقيتها في آماكن كثيرة سافرت لها ..
: من متى م جيت مكه ؟
: من فترة طويلة جداً ..
: يمكن لاجل السفر ..
: آيييه خبرك دراسه وضغط ..
: الدراسة ضغط مب صاحي خاصة إنك كنت تدرس برى ..
: جوهرتي شرأيك نمشي للمدينه ..
ابتسمت : ي ليت ..
: قومي خلينا نحرك ..
ضحكت وقامت جمعت أغراضهم كلها وطلعوا من الفندق ..
: على فكرة ريان العوارض (ذقنه الخفيف) محليتك كثير ..
ابتسم وهو يناظرها ولف للطريق : خل آطلع من هالزحمه بس شكلي بدوخ منك ي بنت ..
ضحكت له وهي تشوفه مبتسم وواضحه غمازته الطويله .. كل شي فيه جميل بس شعره الطويل مضايقها فيه وخاصة إنه يربطه ..وهو يستلم الخط :أجل العوارض حلوه ..
ضحكت وكفها على نقابها تعدله ..
: من وقت م سويت كذا ..
: بس ححلوه مغيرتك ..
ابتسم لها وهو يمسك كفها ويحركون القير سوى ..
: بعدك متذكره شلون نسوق ؟
: آييييه بس م آتخيل شكلي آسوق آحس شكلي راح يطلع توحفه ..
ضحك : فعلاً الشكل توحفه في العباية ..
الجوهره بحقد : أنا مدري اللي يبون البنات يسوقون وش يحسون فيه ..!
ريان : يبون الدشره والدجة مهيب حاجه كثر مهيب رفاهيه خاصة اللي مسوين فيها متحررين الله يقلعهم ..
: وش مضيعنا كثر ذولاي ..
ريان وهو يطلع من شارع لـ خط المدينه ويتحدى : شوفي دام عيال عبدالعزيز –طيب الله ثراه- وأبومتعب على راس على هالدولة الله يطول لنا بـ عمره راسه يشم الهوى تبطي عظم كل وحده تبي تسوق وكل واحد يحاول يزرع الفتنه فينا..
: الله يكفينا شر الفتن م ظهر منهاو ما بطن ..
: اللهم آميين ..
.
.
.
الرياض ..
المستشفى ..
كادي : لا اليوم الحمدلله أحسن ..
محمد : إن شاء الله دوم ..تذكرت الوالد يبي يكلمك ..
ابتسمت : دق عليه وعطني ..
دق وعطاها كلمت عمها وخالتها وصكت الجوال وهي تعطيه : محمد عطني جوالي راح آرسل مسج لـ صديقاتي ..
ظلت ترسل وهي ترفع راسها وتشوف محمد قايم ومندق على ولدهم ابتسمت: حبيبي مايدري عنك ..
رفع راسه : لييه ؟
: جدتي تقولي من وقت بإن المولود اول 20 يوم م يشوف ولايدري عن شي..
رجع يناظر ولده وهو مبتسم : حبيب بابا .. كدو ليه أحمر كذا ؟
نزلت جوالها : مدري آمس كان دب واليوم لا ..بس عيال خالتي سحر كانوا كذا..
ابتسمت وهي تشوف خالتها وعيالها وجدانها وخوالها الوليد وسلمان يدخلون ..
سلموا عليها وسلمان ظل يناظره : ليه دب في الصور وهنا لا..
كادي : امس كان بجد دب بس نسم ..
ضحك الوليد : أجل تنفش ولدك كورة ي الخبله ..
ضحك محمد : حدك ..
الوليد بعده يضحك : ايييه أنت م عدت ألومك وأنا خالك ابداً ..
سحر تحط الاكل قريب من كادي وتضحك : الوليد حرام عليك ..
جدته : محمد مهيب أي مره متزوجه مأخذن كادي ..
ابتسمت ارتاحت نفسها لـ شوفة جدانها وظلت تأكل بخفيف وتناظر خالها وعيال خالتها مع ولدها ..
جدها : كيف ي نور شايبك اليوم ؟
: الحمدلله بخير ..أخذت ي جدي كل العلاجات ..
ابتسم : آيييه أخذتها خالتك أعطتني .. عطوني سميي ..
عطاه سلمان ..
جدتها : انتبهوا له م عنده مناعه ..
كادي : م عليه ي جدتي ..
دق جوالها وكانت الجوري تبارك لها وعدتها بـ زيارة قريبه لها .. كل شوي وحده من صديقاتها تدق عدا رتيل آستغربت رتيل جوالها م يفارقها يارب تكون بخير..
.
.
.
كندا
ضايقه فيه من عرف تصرف أخوه مع ولده وهو يكلمه : آيييه م عندك سالفه ماتخاف الله في هالولد ..
أبو سامي : وحده بوحده والجروح قصاص ..
طارق : ذا انتقام و لايعمل ها التصرف الا ناقصين العقول ..
: طارق هذاني عملت هالشي لاجلك ..
: الله لايبارك في العدو .. شكيت لك أنا ..!
وش ذنب ولدك ..!
بترجع لاتخاف مثلماً سويتها ببنت الناس اللي مالها لاحيل ولاقوة بترجع بوحده من بناتك وعين تشوف .. ياخي عمر الانتقام ماكان حل ناسي بإن لنا رب كريم..
أبو سامي : أنت محرق(ن) قلبك سامي لاتخاف راح ينساها وبزوجها قريب بنت نوت ..
عصب منه : اسمع لاتجبر الولد خلاص م يكفي لاتجني عليه وعلى بنت نوت..
ضحك : آنشهد إن طليقتك عاملتن له عمايل على بالك ولدي مثلك م راح ينساها لا راح ينساها .. بنت نوت أجمل من مرته اللي طلقها ..
: أنت وش هالتفكير ..!
ضحك : آسمعني بس سمعت إن أخوانها خذوها منه كان حابسها في قبوه ولد أختها ثوبه تغير من دمها.. وكانت حامل ومات طفلها ومضنونتك ي أخوك فارقت الشوف ..
بلع ريقه : رتيل ..
: ماغيرها ..
جلس على الصوفا من الصدمه : منتب صادق ..
: آنششهد إن علومها عندي .. أخوانها آشبعوه ضرب ..
: كيف وصلت لك أخبارها ؟
: وصلت لي أخبارها بطريقتي ..
تنهد بضيق : الا رتيل ابعد عنها البنت م مافارقتني برضاها ..
ضحك : منيب جايها بـ شر ..
تكلم معه لحظات وصك منه ..
كف ماسك الجوال وقابضه بقوه وكف على عيونه ..
حبسها ×فقدت طفلها×م صارت تشوف ..
شد على راسه بقوه : يااارب سلمها لي ياااارب ..
آنتبه لنفسه وهو يقول لي ..!
لي ..!
وين لي ؟
وهي في عصمته..!!
رفع جواله مين يكلم لاجل يتطمن عليها ويجيب له أخبارها ..؟
سحب إلبوم صورها وذكرياتها في لندن تركت كل أغراضها معه ذكرى ولاغير الذكرى حراقه لنا ليتها خذت كل أغراضها ولاكل شوي يشوف هالالبوم والاغراض وتجدد جروحه وهو للحين من فراقها م برئت جروحه ..
فتح وهو منسدح على ظهره ويقلب صورها ..
فتحت البوم ليـت البـوم ضايـع
ولاشفـت الصـور فيـه القديـمـه
عليّ أغلى من كْنوز البضايع
لـهـا فــي خافـقـي قــدْرٍ وقيـمـه
ولـكــن جـــددت كــــل الـوجـايــع
وأنا روحي من الفرقى سقيمـه
.
.
.
الرياض ..
المستشفى ..
مصعب جالس مع أخوانها ويسولف كان متضايق ومتساء من كل شي صار لها..
: حسبنا الله ..وش سواتك وأنا أخوك ؟
: م أبيهم بحياتي ..
سكت مصعب م يلومها ابداً تصرفهم بشع جداً ..
نياف ظل يناظر مصعب واضح علاقته مع الجوري قوية والدليل جلسته وسوالفه معها واهتمامه الواضح فيها ..دخل مشعل ومعاه آيس كريم باسكن روبنز يناظرهم : خير تناظرون ..جبت لاختي ..
نياف : بعده ي ولد عن الجوري ..
: لاتكفى ي دكتور الغفله .. سألت الدكتورة وقالت عادي الاشياء الباردة ..
ضحك مصعب شكل مشعل وسيع صدر ..
نياف : عطى الجوري بس ..
: آييه أدري ..جبت لي ولـ اختي م حسبنا حسابكم وبيني وبينكم طفران ..
ضحكت الجوري وهي تأخذ منه ..
مصعب : ي شيخ الله يوسع صدرك بطاعته يومك من دخلت غيرت جو الغرفه من نكاده لـ ضحك والاهم ضحكت الغاليه ..
وهو يأكل : من واجبنا طال عمرك ..
ضحك مصعب ..
كمل نياف يتكلم مع مصعب : آيييه الحمدلله مهندس ..
: م شاء الله تبارك الله .. وأنت ي مشعل ؟
: ي ليل مشكلة تمخيش المشاعر ..
ضحك نياف : عسكري ..
: بعدي حامين الديار بعد الله سبحانه ..
آغتر مشعل بعمره ..
زايد : هالحين يبجلس يشوف نفسه بهالكلمة ..
مصعب : يستاهل .. صراحة رجال الامن لهم مواقف كثثيرة مشرفه ..وأنت يازايد ؟
:توني ادرس ثاني جامعة ..
:ماشاء الله الله يوفقك ..
دخل سطام ناظرهم للحظات غيره آكلت قلبه 4 شباب معها ولو هم محارمها بس هالشي م تقبله ابداً ..
غمضت عيونها للحظه مشعل همس لها تتركه عليه .. عطت أخوها الصلاحيه .. نزل الايسكريم وطلب من سطام يطلع معه ..
سطام : خير
مشعل : لاتقل خير ترى حاجتك عند أختي .. اسمعني الجوري مثل م سمعت الصباح لا تبيك ولاتبي تشوفك على أقل تقدير هالوقت إلين تطلع من المستشفى ..
تنهد بملل ولف عيونه للحظات ورد يناظره : مشعل الجوري زوجتي .. مشاكلنا لاتتدخل فيها ويكون بعلمك للحين منيب متقبل وجودكم بحياتها ..
ضحك مشعل وحط يده على كتفه : تقبلت أو م تقبلت ماهمني ( دف يده سطام من كتفه) أختي تبطون تنزلون دموعها وتجبرونها على شي ماتبيه.. ولى الوقت اللي كانت لكم تسليه .. أنت خلك مع مرتك بنت خالك وأختي اصلاً مب كفو لها أنت ..
: ولا أنت كفو تصير أخوها ..
ضحك : عاد أخوها غصب عنك وعن غيرك .. شف ي سطام أنت ولد خالي قبل كل شي لكن أختي خطوط حمراء ترى للحين كل م تذكرت سوياك فيها يفور دمي وتمنيت هالبنت تأخذ موقف ضدك والحمدلله زانت لي الاقدار وآنكشف الماضي وهالبنت طلعت أختي ودامها أخت لـ مشعل تبشر بـ عزها ..
مشى سطام بعصبيه وطلع من الممر ..
ظل يناظره للحظات إلين آختفى ودخل للغرفه ..
: وين الايسكريم ؟
زايد : آعمى شوفه بمكانك ..
رفع حواجبه : آشوا ..
جلس جنب أخته : كلي الايسكريم (همس لها) كل شي ترى تمام ..
تنفست بعمق وابتسمت له ..
.
.
.





الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 440
قديم(ـة) 18-07-2011, 11:40 PM
صورة روح زايــــد الرمزية
روح زايــــد روح زايــــد غير متصل
✿ إدارة الإقسام ✿
 
الافتراضي رد: بصدري وجع كنت أحسبه نام يا صدري / الكاتبة : وحيدة و أهلي كثيرين



.
.
بيت آهل فهد ..
أسيل :أنت مالك شغل وصلني ..
منسدح على الكنب ومدلي رجوله : لا منيب موصلك ..آستاذتك وش دخلنا فيها وتروحين ..
أسيل واقفه وتضرب برجولها الارض : عززززززززززام وصلني أحسن لك ..
: لا ..
: عزام ترى اقول لـ فهد عطيتك 50 ريال وقلت راح آوصلك ..
ضحك وهو يلعب بجوالها : عندك آثبات
قربت تبكي : يممممممممممممممما .. يممممممممممممممما
جات آمهم : ها وش فيكم ؟
:يمممه شوفي هالغبي م وصلني لـ الجوري ..
: عزام قوم وصل أختك ..
: مافيني حيل يمه ..
: عزام قم الله يصلحك ..
: يمه م فيني ..
حذفته بالمخده الصغيره : ي زززفت جيب الخمسين ..جيببببها ..
ضحكت : تلعب عليها وتأخذ فلوسها ..
أسيل : يممه تكفين راح آخلي فلوة تمرني ونمر الجوري ..
:أذا فلوة عادي مين اللي راح يوصلكم ؟
: أكيد السواق ..
: كلمي فهد وقولي له ..
دقت على فهد : آهلين فهد ..
: هلا أسول .. شفيك صوتك متغير؟
بقهر : الحمار عزام رفض يوصلني ..
: لييه ؟
: مدري عنه غبي .. فهد ترى أخذ مني ( عزام جلس بسرعه يهددها م تقول) شوف حتى الحين يهدد م قولك لك أخذ مني 50 وقال عطيني بوصلك..
ابتسم فهد : عطيني آياه ..
: طيب .. بس فهد فلوه راح تمر للبيت عادي أروح معاها ؟
يعرف أبوها وأخوانها وكلهم ثقه : آيييه ي أبوي روحي معها ..
: آوكي .. تبي عزام ؟
: لا خليه إلين آرجع .. انتبهي لنفسك بابا ..
: آوكي .. مع السلامه ..
صكت ورجعت تحذفه :حمممار ..
حذفها ب الشبشب وطلعت بسرعه في الدرج ..دخلت لمار بيت آهلها قام عزام : آوم كرشه جات
ضحكت وهي تسلم عليه : لايكثر ..
وهي تنزل عبايتها :وين آمي ؟
شافت آمها وتقدمت سلمت عليها وشافت أسيل نازله مستعجله سلمت بسرعه ..
آمها : كلمتي فهد ؟
: آيييه سمح لي لما عرف آنها فلوه ..
لمار تعدل شعرها وتجلس : وين ؟
: راح آطلع آزور الجوري ..
: سلمي عليها كنت بروح لها بس قالت لا آمرها لان قسم الامراض السرطانيه مهوب زين علي بمرها في بيتها ..
: آوكككي ..
لبست عبايتها وأخذت الباق وطلعت ..
عزام : يمه ترى هالبنت مدلعه خير تطلع مع صديقتها ؟
: أنت رفضت توصلها وفهد عنده شغل وبعدين فلوه عارفتها وعارفة آهلها جيراننا وآقرب لنا من بعض القرايب ..
راحت آمهم ..
لمار : يمه ارتاحي ..
ابتسمت : شوي وبجي ..
عزام : كيفك مع رجلك ؟
وهو مبتسمه وتعدل جلابيه الحمل الهادئه : الحمدلله للحين تممام ..
: بس يتصرف بشكل غبي عطينا خبر ..
ضحكت ..
دق جواله وطلع لـ ربعه وهي قامت لامها ..
.
.
.
مستشفى عساف ..
صوته ثقل من التعب : دلال ..
: عساف لاول مره بحياتك آسمع لنا .. ماراح تطلع لو طلعت من هنا ماراح ترضى تشوفك رتيل ..
ويده على نص وجهه : آبي آشوف ضناي ..
دمعت : ياحبيبي ضناك الله يعوضك خير ويجعله مقدم صالح مات..
صوته متهدج : عارف مات .. بس أبي آشوفه ..
: ياعيون أختك كيف تشوفه تلاقيهم دفونه ..
جلس بتعب : لا محد يتجرأ ويدفنه .. أنا أبوه ..
طلب من ولد أخته جواله ..
: آسمعني مشاري أبي آشوف البيبي ..
: مات ..
: أبي آشوفه عطني اسم المستشفى ..
عطاه مشاري وصك الجوال ..
نزل الجوال عمره م توقع اليوم اللي يجيه يصك مشاري بوجهه ..سندوه عيال خواته وطلعوا معاه ..
ركب سيارته آمر السواق يتحرك للمستشفى الاخر .. دلال كانت في المستشفى تتكلم مع الاطباء بحالته أخوها مع ولدها وولد أخته والباقين طلعوا مع خالهم..
.
.
.
نزل من السيارة : م فيني شي ي عيال ..
تقدم ومشى عقب سؤاله مشى معه موظف دخل لـ ثلاجة الموتى عطوه ولده دموعه غرقت طفله شهقاته كانت مدويه ..خلص الاجراءت الخاصة ب الدفن ..
المسؤول : فيه آسعاف راح ينقل بعض الوفيات للمقابر تبيه ينقله ؟
ولد أخته حكى عنه : ي ليت ..
مسك خالهم وطلعوا من المستشفى على المسجد لتأديه صلاه الموتى وعقبها المقابر .. بللت دموعه أطراف كمه أصعب موقف مر على عيال أخته ..
حالة خالهم م كانت تسمح يجلس بـ غير المستشفى .. دائما م تستخدم المهدئات والمنومات لحالات الانهيار التام برغم إنها لاتجدي نفعاً سوى الخلود لنوم عميق وتعاودنا الحاله بمجرد الاستقياظ مرة أخرى ..برغم إن بعض الفقد لاتجدي معه المهدئات مهما كان قوتها لان المصاب جليل ..
.
.
.
عقب عدة آيام
بيت الجوري
مشعل : لا بجلس معها ..
نياف : أنت شغلك كل شوي استلام م ينفع ..
مشعل : أنت من فجر ربي إلين العصر
زايد : اقعد أنت وياه و لاتزعجون الجوري ..
جلست عقب م أخذت شاور طويل : تو دق عمي أبو سطام راح يمرنا..
نادات آيلان لاجل تسوي قهوة ..
مشعل نزل الريموت : الجوري أنتي بس علميني وشاللي تبينه بالضبط ولك كل شي يصير ..
: أبي الطلاق من سطام ..
نياف : متأكده ي الجوري ..
بـ شبه آبتسامه : مليون في الميه ..
مشعل : ابشري بـعزك لك اللي تبينه ..
: ياااه مشعل لو تطلقني منه مدري شاللي راح آجازيك فيه .. لو تبي عمري آفديك فيه ..
قام وجلس قبالها وهو يبوس راسها ويمسك على ذقنه : مهوب على رجال إن م نفذت لك هالطلب .. اعتبري طلاقك منه سالفة وقت ..

: أتمنى ..
: آبشري بـ طلاقك يالغاليه ..
دق الجرس وقام نياف فتح الباب وقف مشعل وزايد سلموا على خالهم وسلمت عليه الجوري ..جلس سطام جنب أبوه م كسر عينه عنها وهي جالسه بين نياف ومشعل ..
مشعل بدأ ب الحكي : زين إنك جيت ي سطام .. أنت قبل كل شي ولد خالنا والجوري بنت عمتك م ترضى على نفسك تجلس معها وهي رافضتك ..
: منيب مطلقها ..
نياف : أنت قد قلتها من قبل م تبيها وأكيد للحين مانسيت ..وشاللي استجد بالسالفه ؟
يعدل شماغه : الجوري منيب مفرط فيها والحين هي بنت عمتي كيف آطلقها..
مشعل يخيره : أجل طلق آمجاد ..
عصب منه : مالك شغل ..
ضحك وخالط ضحكه عصبيه خفيفه : أجل أختي ..
: أنت وش دخلك ..!
احتد صوته : أختي ..
أبو سطام : اذكروا الله ..
مشعل : لااله الا الله .. خالي تراك عزيز وغالي تفاهم معه لاجل يطلقها..
: ياولدي الجوري آعصابها تعبانه ..الطلاق مطروح كـ حل آمامها بهالفترة العصيبه خلها تهدأ وعقبها الجوري راح تغير رأيها ..
قامت أخذت القهوه وأخذها زايد وهو يصب القهوه لهم ويعطيهم التمر ..
الجوري تناظر خالها ومشعل والجدال بينهم قايم ..
تكلمت : عمي من زمان أبي الطلاق من سطام هالقرار مب وليد معرفتي لـ سالفتي مع آهلي ..
سطام : أبوي يصير خالك مهوب عمك ..
مشعل : أختي لاتكلمها بهالاسلوب تكلم اللي تبي بطريقتها ..
: مشعل أنت لاتتدخل ..
ضحك وهو يتقهوى ويتكلم مع خاله .. تمنى سطام للحظه يكب فنجان القهوه بوجهه مستفز هالانسان بشكل فضيع ..
: شف مافيه رجال فيه نخوه يرضاها على نفسه ويجلس مع وحده م تبيه..معروفين الرجال لامن قالت له م بيك ونفسها كارهته م يفكر ويرمي اليمين ..
سطام احتد صوته : مشششعل ..
م هتم له وكمل : م يرضى تبقى على ذمته غير الرخوم ..اللي مافيهم رجوله ..
الجوري : آعتقد يـ سطام حكي مشعل واضح ..
خالهم : دام الحكي وصل للدرجة ذي بينكم مالي جلسه ..
نياف وقف : خالي اجلس ماعليك من مشعل وسطام ..
خاله : لا وأنا خالك ..
طلع وسطام يناظرها : أبيك بس شوي ..
: اللي تبي تقوله قوله هنا ..
: أبيك وحدنا ..
: ماعاد فيه بيننا آسرار ..
قام وسحب كفها دفه مشعل : لاتبطي تجبرها ..
الا ينفذ اللي يبيه : آسمعيني بس أبيك شوي وعقبها آطلقك ..
نقلت نظرها بين أخوانها ..
: قلت لك آطلقك بس أبيك وحدنا ..
: بروح معه لاني أبي فك القيد ..
مشعل : خذي راحتك سطام حذاري تكون كاذب .. م تطلع من هالبيت الا وأنت مطلقها والا الله يحسن عزا خالي فيك ..
خزه وهو يمسك كفها دخل فيها لغرفتهم صك الباب : لي حق بكل اللي أبيه منه..
: لك الحق لكن نفسي كارهتك ..
ماسك كفوفها : الجوري .. أنا أحبك بجد كيف تبيني آطلقك ..
غرقت عيونها : وينك لما كنت بحاجه هالحب ..!
: أنسى الماضي ..
: راح آنساه لاتخاف بس بتكون معاه ..
صدمة كلمتها م تركته يتراجع عنها ..
وهي تبعده بهدوء : الجرح ي سطام ..
: دامك زوجتي للحين أنت تحت آمري ..
بعدت عنه أكثر : آقولك الجرح للعملية لاتقربه وتقول تحت آمرك ..!
جات تطلع سحب كفها : لا بعد بخاطري شي ي الجوري ..
نظراته م تطمن هالانسان ابداً ..!
.
.
.





عَنْ أَبي هُرَيْرَةَ رَضِيَ اللهُ عَنْهُ أَنَّ رَسُولَ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ : « مَنْ جَلَسَ مَجْلِساً كَثُرَ فِيهِ لَغَطُهُ ، فَقَالَ قَبْلَ أَنْ يَقُومَ مِنْ مَجْلِسِهِ ذَلِكَ : سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ ، إِلَّا غُفِرَ لَهُ مَا كَانَ في مَجْلِسِهِ ذَلِكَ » .






الرد باقتباس
إضافة رد
الإشارات المرجعية

بصدري وجع كنت أحسبه نام يا صدري / الكاتبة : وحيدة و أهلي كثيرين , كاملة

الوسوم
للكاتبة , احسبه , اهلي , تصيري , ياصدري , وحيدت , كثيرين
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
رواية يا وين أبرمي هالجسد فيه و أنساه / للكاتبة : وحيدة و أهلي كثيرين ، كاملة حل الوداع روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 434 13-05-2014 03:28 PM
من يقول الحب يذبل كالورود / الكاتبة : غزاله نجدية ، كاملة !! عــــزg تي شمــــر !! روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 31 01-04-2012 06:38 AM
مجلس الروايات للإستفسارات و الطلبات فقط [ الإقتراحات ممنوعة ] ؛ روح زايــــد روايات - طويلة 2001 06-01-2011 10:35 PM
مجلس الروايات للإستفسارات و الطلبات ؛ الزعيـ A.8K ـمه روايات - طويلة 2042 24-02-2010 04:37 AM

الساعة الآن +3: 01:16 AM.
Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2014, vBulletin Solutions, Inc.
SEO by vBSEO 3.6.1
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


تصميم دريم تيم