اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 1
قديم(ـة) 19-11-2010, 07:31 AM
*الغرنوق00 *الغرنوق00 غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي على عتبات الماضي / بقلمي , كاملة







بما ان السلام هو خير الكلام اذا

فالسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

حابه انزل لكم روايتي الاولى--ياليت القى تفاعل عشان اكملها0000


على عتبات الماضي 0000
نقف وقد اصطحبتنا الذكرى اليه 00
راغبين 00 ام مرغمين 00
نجول بحلوه ومره 00
ابى النسيان ان يدفنه بتراب الزمن 000
ذكرى اخذت خيوطا من الماضي 00
لتحيا معنا من جديد 000
بحاظرنا 00 ولا نعلم ,, قد تمتد الى المستقبل 000!!!

اتيت اليوم راويه لاكاتبه
اقص حكايا اصطحبتها من ذاكرتي البسيطه
لشخوص قد تكون من شطحات خيالي بها من واقعي الكثير


حبايبي الروايه شبه مكتمله فاوعدكم اذا الله احياني خير تنزل ولاتنقطع
قراءه ممتعه--ومتابعه شيقه000000000000000




&&&& &&&& &&&& &&&&


-----------:ههههههههههه من جدك؟
نظر اليها بحب وقال
-----------:ومن ابوي وامي بعد00000؟
ابتسمت بدورها بحب :طيب كمل بصراحه شوقتني اسمع باقي خبالكم
واخذا يتسامران باستمتاع تحب ان تسمع حكاياه اللتي يحكيها لو بالغ قليلا بالسرد اما هو فيرتاح لانصاتها له لو اطعمها
ببعض الكذب الابيض يكفي انها تعيره اهميه ويجد من ينصت فقط ينصت له0000000000000

&&&& &&&& &&&& &&&&


في مكان اخر لكن بذات الوقت يجلس على فراشهما لم يتغير منذ تركته 00منذ غادرت هذا المكان وغادرت حياتهما لم يحاول حتى استبداله باخر يريد منها لو رائحتها يكتفي بالرائحه لانه فرط بروحها فرط بحبها0000000
يسامر خيالها 00يسهر مع احاديثها المشوقه كان ينصت لها بعشق لا متناهي000لا يقاطعها بل يتركها تغرد على مسامعه بصوتها الذي اشجاه0000000

اين هي الان؟
اتشتاق لي كما انا مشتاق؟
اتشعر بمرارة الفرقى كما اتذوقها بقهر؟
الا تعلمين انك اخذتي الروح ولم يبقى الا جسد لانفع منه؟
اه ياحسنا ليتج تدرين بالنار اللي بقلبي,,يارب ليش بس ليييييييييش؟؟
استغفر الله استغفر الله
نهض جسد بلا روح يتحرك بلا عقل اخذت العقل والروح ومااقساها لم تترك لي شيئا ذهب ليستجيب لنداء الخالق ليريح نفسه الملوعه ويدعو الله بان ينزع عشقها منه 000فهي الان محرمه عليه,,نعم محرمه ليست حلاله بل حلال غيره00000000


&&&& &&&& &&&& &&&&


ورد؟
نعم رائحة ورد وملمس الورد الناعم على خدها صحت وهو يحتل احلامها البريئه ,,
فتحت عيناها النجلاء لتصطدم بالواقع نظرتها المرتعبه حولت ابتسامته لحزن عميق00حتى استوعبت الوضع فعادت لتبتسم بمرح
------:روعتك ؟قلت هذي وش شايفه منصدمه,,, لتكمل بتبرير,,كنت اتحلم فقمت احسب اني بشوف اختي عليا وشفتك والحين استوعبت اني بعش الزوجيه,,
قالتها وهي تجلس على السرير وتبتعد قليلا ليدنو منها هو بابتسامه اكتست محياه
مشاري:فديت انا المنصدمه بس بجد روعتيني قالها وهو يقترب ليجلس بجانبها على السرير ممدا قدماه الطويلتنا محاوطا كتفها بيده اليمنى
ردت بضحكه:بجد وبعم وخال هاااااااا؟
بادلها الضحكه والتفت لها بكامل جسده ليضمها له فقبلت عنقه وهمست بوسط اذنه اليمى :قد قلت لك اني احبك؟
بادلها القبله بعنقها وهمس بدوره:بصراحه لا
ابتعدت عنه واخذت تنظر يمين وشمال حتى اخذت احد المخاد لتحذفها عليه بقوه ,,استلقاها منها بضحكه :حسون امزح والله امزح ,,شوفي في امر من القوات العليا يطلبني الحين بانزل اشوف حلوة اللبن وش تبي واعود لاتنامين
حسنا:ابشر ياقلبي00000000
عادت لها ذكراه,,عاد باحلامها لماذا؟
لماذا تحتل عقلي وفكري؟
لماذا اقارنكما ببعض؟ انا مع رجال اي وحده تتمناه ليش تطري علي على طول يامشعل ,,والبلا انكم شايلين نفس اول حرفين يالله الله يصبرني
استغفر الله انا الحين متزوجه مايجوز افكر فيه00000000وش اسوي بعقلي الغبي ,,عقلي وبس؟ وقلبي بعد
اللهم اني استغفرك واتوب اليك؟
ذهبت الى الحمام تستحم تمحو اي ذكرى له تحاول وتحاول لكن لا فائده
انت السبب يامشعل000انت اللي بعت

خرجت بعد ان صلت الفجر من غرفة التبديل ترتدي فستان قصير يصل الى مافوق الركبه بقليل ابيض كبياض ونقاء قلبها مطعم بتشجيره لورود الجوري الكبيره تلتفت على جيدها ليصغر حجمها اذا ماوصلت للاعلى بكم قصير يصل لبداية كتفها اخذت وردته اللتي احظرها لتزين بها شعرها مع رشات عطر ناعمه تتناسب مع صباحهما الرقيق
لتصطدم بذكرى تلوح لها بالافق

قبل 3سنوات
يالله تاخذييييييييين العقل ياحسنا اسم على مسمى
حسنا:بس العقل اللي اخذه--قالتها مدعيه الحزن--
ليطوقها بذراعيه الضخمتان كضخامت جسده بالنسبه لها
مشعل:العقل والقلب والروح وش عاد بقى يابنت عبدالله؟
تدرين وش احلى شي في الدنيا اني اصحى من النوم واشوف قدامي اغلى شي على قلبي انتي انتي ياحسون اغلى من ماي عيني وعقبج الدنيا والعالم ذي كلها,,تدرين ان ذا الورده انتي اللي محليتها مهوب هي اللي مزينتج

لتعود للواقع
بس بس بس
ماابي اتذكرك,,ماابيك ,,مااحبك
سمعت الباب يفتح التفت الى المراه فابتسمت بمبالغه لاتريد ان تجرحه لايستحق منها الا الحب
التفت اليه وهو يصفر باعجاب
مشاري:لا اروح انا فيها كذا,, تدرين ان موتي ذاالقصير تبين تذبحيني؟
تقدمت له بابتسامه صادقه فهو بمرحه ينسيها حتى اسمها
حسنا : باسم الله علي,, لتعود وتضحك بصوت عالي
مشاري:اي بالله باسم الله علي بعد انا ,ذالحين بذاالزمن كلا يالله نفسي جات علي انا وياج كل واحد يدعي لعمره وبس
قالها وهو يبتسم بخبث ليقترب منها ويحملها على كتفه كطفله صغيره,, امشي ياالدادا نروح للسرير اعطيج المميه وانومج بحظيني
اما هي فغابت بنوبه من الضحك لتستعيد وعيها وهي مرميه بخفه على السرير
حسنا:ياكبر الدادا في ذمتي
مشاري يخلع ثوبه ليعلقه على الباب حركه لاتحبها حسنا عندما راى امتعاضها ركض ليحمل الثوب ويعلقه بغرفة التبديل بطريقه مضحكه 0000
مشاري:مايخالف ياروحي ابو طبيع مايخلي طبعه بس كلش ولا زعلج
حسنا : انت عملاق بس انا اصارع وانطنط وحالتي حاله لين اخذ الثوب فاكسب فيني اجر وعلقه بمحل قريب مني راع ظروفي الجسديه والطوليه
مشاري:لا خلاص باكلم حقوق الانسان اشتكيلهم من ظلمي ها رضيتي
حسنا:ابفهم من قال اني زعلت؟
مشاري:ماسالتيني وش تبي مني القوات العليا؟
حسنا:ام وتبي ولدها وش تبيني اقول,,,صمتت ثم اكملت :بصراحه بامووووووووت ابي اعرف وش تبي بك؟
مشاري الغارق بافكاره:ها000000000وش تبي؟ كل خير يابنت الحلال,,تقول متى بافرح بضناك وش اجاوبها ياحسون؟
حسنا:هذي ارادة الله وش اسوي بعمري ياقلبي مابقى مره ولا دكتوره ماجيتها وكلهم يقولون كل شي تمام الله مااراد احمل الحين بعدين احنا مالنا الا نص سنه وش له العجله
مشاري:ولا يهمج انا بعد وانتي خابره مافيني الا العافيه لاتنسين ان كل منا له تجربه بالزواج مانجحت واللي محزن امي اني بعرسي الاول لي سنتين معرس مالله كتب وانتي نفس الشي عشان كذا هي تحاتي
ليش يامشاري ليش تذكرني فيه اه يامشعل اللي عمرك مافتحت هالموضوع ولا نكدت علي فيه,بس مشاري ماغلط امه اللي ساءلته وهو عليه انها وصلي الرساله ياربييييييييي يارب ابي انساه
مشاري : حسون تعبااااااان وراي شفت بعد العصر ابي انام لاتقوميني انا بقوم من كيفي بي مدي ذراعج بنام عليها
لتنصاع لامره وتمد ذراعها له ليحيط خصرها بيده وينام بسكينه قبلت جبينه وسحبت ذراعها من تحته ونهضت
بانزل لامي جمله باسولف معها لين الظهر بس اخاف تفتح معي موضوع الحمال وانا مااداني هالطاري يعني مايدرون اني باموت على بيبي بس يالله باسمع الحين والا بعدين سامعه سامعه
خلني اسوي قرصان وانزلها معاي
القرصان(وجبه خفيفه طحين وماء وسكر وقليل من الحليب وفانيليا وحبات من حبة البركه تعمل كاقراص)


&&&& &&&& &&&& &&&&


ابو ناصر:صبي لي فنيجيل ياالنوري
ام ناصر:ابشر جعلني مااخلا
مدت له الفنجال ليرى من خلف فتحات البرقع حزن اكتسى عيناها اللتي يعشقها
ابو ناصر:افا وش قوم النوري حمسانه من اللي محمسها
ام ناصر:وش اقولك ان قلت سكتوني وقلتوا يسير خير ,وان سكت مت من قهري
ابو ناصر ينزل الفنجان بحده:جعل يومي قبل يومتس وش اللي تبين وانا حاظر به
ام ناصر تقاوم دموع ابت الا ان تسقط على مراى من نصفها الاخر
ليقوم ويجلس جوارها ويقول بهمس:النوري وش قومتس لااحد ياكل قلبي ويشغلني معه تحاكي
ام ناصر:قومي ولدك مشعل ذااللي قاعد حاط ايده على خده لاهو براضي يعرس ويريح قليبي ولاهو براضي يشل بنت عبدالله من راسه ماكنه هو اللي مطلقها بالثلاث وبكيفه بعد ,,عجزت فيه ياعايد تعبت وانا اصيح عليه اعرس انت اللي دور على عروسك لو خارجيه بزوجك ولا هو براضي تعبت---انخفض صوتها مع اخر كلمه لتدل على تعب وارهاق روحها مع ابنها
ابو ناصر:والله ياالنوري وانا بعد عجزت فيه بنت عمه اللي كلا يتمنى يضمها ببيته فرط بها بغمضة عين اقوله وش السبب يقول خاص فيني وفيها ,بصره والحين مايحاكي مهوي عشانها ذكرتها لحماها ماعرفت لودلتس حيرني واشغلني معه لكن ابشري اليوم بيسمع لي رضى والا مارضى
قام مع اخر جمله مستعدا للخروج
ابوناصر:انا طالع للوزاره عندي مراجعه باسوي بطاقة السوري خليها تعجل علي تاتيني من متى وانا مقومها انا بالسياره
ام ناصر:يويلي يادافع البلا انت اللي توديها وين عيالك الخمه ماياتون يودونها
ابو ناصر:قلتيها خمه نويصر امس سهران على النت مهمل خبله تدوج مع اهلها بديار الكفره وناطلتا بزرانها كل واحد في بيت,فهيدان بالشاليه مع اخوياه ممسي جعله يمسي مهوب طيب ,مااحد بنافعني الا مشعل وعند دوام بالشركه
ام ناصر:اييييييه الله يصلحه حتى مشعل ماعاد هو بمشعل الاولي الله يصلحهم ويهديهم خلاص انا بنادي السوري انت اتناها بالسياره
ذهبت الى غرفتها اللتي تجمعها باخر العنقود سارا فهي انفصلت عن ابا ناصر ولم يعد يجمعهما فراش واحد فهي بغرفه مع ابنتها سارا وهو يقاسمه غرفته ابنه فهد ,,,وهي في طريقها الى غرفتها سمعت صوت كسر زجاج من جهة المطبخ
فسارت له بعجل لتجد سار ترتجف ودموعها تتساقط يمه رجعت الرجفه ابي اشرب ماي وماقدرت امسك الكاس
الام بحنان:روحي وانا امتس ابوتس يتناتس بالسياره وانا بصوت على الخدامه تنضف يلا عجلي
خرجت سارا الى والدها بعجله ومازالت رجفتها تحتل يديها الصغيرتان
وام ناصر انشغلت بهم جديد مرض ابنتها الغريب
:ياربي اوديها لشيخ والا للطبيب اه والله ان الوالد شقي الله يعينا عليهم بخير ,ويشفي بنيتي ,ويوفق وليدي ببنت الحلا ل اللي تنسيه حسنا ويوفق بنيتي حسنا مع رجالها ياااااااارب ياكريم


&&&& &&&& &&&& &&&&

عندما انهت القرصان وضعتها بحافظه حراريه للطعام ابدلت فستانها بدراعه من خام الشالكي تنوعت الوانها بين الازرق والفيروزي والابيض بتشجيره رائعه لبست نقابها وملفعها وتجللت بقطعة قماش سوداء كبيره تستر اغلب جسدها حرصا من ظهور رائد حماها الصغير فجاه
حملت الحافظه ونزلت الى عمتها الجالسه بصدر الصاله تحاوطها القهوه والشاهي عندما رات حسنا تنزل من السلم رفعت يدها لتنزل برقعها على وجهها فالنساء كبيرات السن صفة الحياء عندهن تميزهن عن الاجيال اللاحقه فتخجل من ان يرى احدهم وجهها من دون برقع
وضعت الحراره وهمت لتقبل راس عمتها باحترام
حسنا:صباح الخبر ياعمه
ام مشاري:صباح النور والسرور وش لونتس يمتس كيف اصبحتي؟
حسنا:ابد تيكه على قولة مشاري ختمت جملتها بضحكه لتبادلها ام مشاري الضحكه بابتسامه وصلت لعينيها لتتضح من فتحتي البرقع
ام مشاري:وش اخبار اختس اللي مسويه تلقيح بلندن بشريني عنها؟
حسنا:علوي فديت قليبها بتجي بكره ,,يالله والله اني اشتقت لها يمه تخيلي تسع شهور غايبه عنا لا وودها تقعد لين تولد بس المستشفى هناك كرشوها هي ورجلها قالوا لها انتي طيبه وش له تقعدين عندنا
ام مشاري تستمع الى حسنا وعينها على الحراره:اي الله يردها سالمه ويهون عليها ياكريم ماله داعي مقعادها هناك امتس ماعاد لها قليب ماتت من الشوق على بتسرها(بكرها)
فاكملت :وش ذا ياامتس000؟؟
حسنا:يووووووووووه يايمه سجيت الله يقطع ابليس هذي قرصان سويتها لج بافطر معاج وش رايج؟
ام مشاري:ياوييييه الا باكلها وبافضيها عجزنا من خبيص ذا الشغالات
فتحت حسنا الحراره وناولت عمتها قرصا واخذت اخر ثم تعالى صوت الهاتف لتهم للنهوض رفعت السماعه ومازالت اللقمه بحلقها:الو
:الو السلام عليكم
ابتسمت لسماع صوت هذه المراه فهي جارتهم عراقيه متزوجه من احد القبائل محببه لقلوب هذه العائله وهي ام مشاري بالرضاعه تتحدث وكانها ولدت وترعرعت بين هاؤلاء الناس
حسنا:وعليكم السلام والرحمه هلا وغلا باللي شاغله قلب مشاري
ام راشد:ههههههههههه اما شاغلتا قلبه اي معليه وش حالش يمش يادافع البلا لا نشاهدش ولا تسيرين علينا
حسنا:وش اسوي اجهز غرفه لمعالي اختي بتجي بكره من لندن وماندري متى تولد فانجهز غرفتها ولاهين بعد مع عرس عبور بنت عمتي بعد عيد الفطر
ام راشد:اهااااااااا الله يردها سالمه غانمه ويهون عليها انزين يمش بلغي عمتش عندي قهوه جامعه قصيراتي كلهن نتحدث ونتونس وانتي تعالي عاونيني هماش مرة ولدي
حسنا بضحكه:كم تدفعين؟
ام راشد:ولا فلس يكفيش اني مغذيه مشاري من حليبي بصغرته وطلع اعطر احمر مهوب مثل اخوانه اللي رضعوا من حليب عمتش سودان لاعافيه ولا صحه
حسنا تكاد تقع من الضحك وهي تشاهد عمتها:افااااااااا ان ماقلت لعمتي مانيب بنت عبدالله
ام راشد:اقول مع السلامه باجهز قهوتي قد النسوان عند بابي مع السلامه ولا تنسين جيبي معش قهوه مانستغني عن خدماتش
حسنا:ابشري بقول لعمتي انج تطرين ,, امزح يمه خلاص جايين
اغلقت سماعة الهاتف والتفتت على عمتها :عمه ام راشد تدعينا للقهوه عندها
ام مشاري بنظرة تساؤل:هي وش هي قايله يومتس متي من الضحك؟
حسنا تعود للضحك:ابد تقول مازين مشاري الا حليبي اللي مخليه احمر ومزيون والا حليب عمتج ههههههههههههههه مااقدر ياعمه هههههههههههههه
ام مشاري:حليبي خلاهم سودان هاااااااا ’’قالتها وهي تبتسم على تعاليق جارتها واختها اللي لم تنجبها امها
يلا ياامتس قومي اخذي معتس قهوه واخذي ذاالقريصات الزينه معنا




آخر من قام بالتعديل روح زايــــد; بتاريخ 07-11-2011 الساعة 11:27 PM. السبب: اضافة الوسام
الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 2
قديم(ـة) 19-11-2010, 08:38 AM
صورة روح زايــــد الرمزية
روح زايــــد روح زايــــد غير متصل
✿ إدارة الإقسام ✿
 
الافتراضي رد: على عتبات الماضي / بقلمي


و عليكم السلام

بالتوفيق ان شاء الله

قوانين القسم

القوانين ، [ توضيح يختص بـ الردود المحذوفة ( الرد 3 ) ] ؛

يعطيك العافيه


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 3
قديم(ـة) 19-11-2010, 10:07 AM
صورة سوسو200 الرمزية
سوسو200 سوسو200 غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: على عتبات الماضي / بقلمي


عجبتني كثير البدايه

و خاصه الكنه بالكلام من المحببه لدي ^_^

من متابعينك باذن الله

حبيت استفسر عن شغله

اقتباس:
,ويوفق وليدي ببنت الحلا ل اللي تنسيه حسنا ويوفق بنيتي حسنا مع رجالها ياااااااارب ياكريم
يوم تدعي ام ناصر لحسنا ان الله يوفقها مدري هل هي تقرب لها و الا كيف !!

لان واضح انها عزيزه عليها


و يعطيك العافيه غلااااتي


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 4
قديم(ـة) 19-11-2010, 11:30 AM
*الغرنوق00 *الغرنوق00 غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: على عتبات الماضي / بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها روح زايــــد مشاهدة المشاركة
و عليكم السلام

بالتوفيق ان شاء الله

قوانين القسم

القوانين ، [ توضيح يختص بـ الردود المحذوفة ( الرد 3 ) ] ؛


هلا فيج روح يشرفني تكونين اول من يلتفت هاللفته الحلوه لروايتي يعطيج العافيه





يعطيك العافيه
اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها سوسو200 مشاهدة المشاركة
عجبتني كثير البدايه

و خاصه الكنه بالكلام من المحببه لدي ^_^

من متابعينك باذن الله

حبيت استفسر عن شغله



يوم تدعي ام ناصر لحسنا ان الله يوفقها مدري هل هي تقرب لها و الا كيف !!

لان واضح انها عزيزه عليها


و يعطيك العافيه غلااااتي

تسلمين حبيبتي سوسو
فعلا حسنا تصير بنت عم مشعل
ومالقت منها امه الا كل خير
عشان كذا تدعيلها بالتوفيق وهذا حال اغلب امهاتنا



الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 5
قديم(ـة) 19-11-2010, 11:36 AM
*الغرنوق00 *الغرنوق00 غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: على عتبات الماضي / بقلمي


حبايب قلبي انا انزل هالروايه وواصله للبارت التاسع عشر
فراح انزل كل يومين بارت كود نلحق عليهم--لاني هالفتره--متوقفه عن التنزيل هناك
لظروف فان شالله القى ردود تشجعني اكثر



حياة الانسان بين كر وفر000000
ليس مع اعداء او شخوص فقط تكون الحرب !!!
بل ايضا بينه وبين نفسه,,فكره,,عقله الباطن,,ذاكرته المعقده,,,,,

ومن يكسب النزاع بينهما فالانسان هو الرابح بالنهايه والاخير,,
وايضا00000اذا خسر احدهما فالانسان ايضا هو المغلوب بالنهايه والاخير,,!!

تركيبه غريبه ومعركه اغرب!@@
صراع النفس الانسانيه بين ماضيها وحاضرها وايضا مستقبلها,<<<
كيف ناخذ من ماضينا حلوه؟
ونعطي حاضرنا اكثر من ماضينا؟
ونكسب مستقبلنا لصفنا من خسارات الماضي وهفوات الحاظر؟؟؟

البارت الثاني رؤيه وقراءه ممتعه00000000000

&&&& &&&& &&&& &&&&


*في ام الدنيا بلاد نهر النيل*

يجلس في شرفة شقتهما اللتي استاجرها له ولزوجته فور قدومهما معا لاكمال دراسته باحدى جامعات مصر العريقه

محمد الذي يحتسي القهوه اللذي اعدها بنفسه لان محبوبته نائمه يسمع صوت في الداخل رغم زحمة الناس بالخارج والضوضاء المصاحبه لهذه الزحمه المعتاده في القاهره
التفت لصوتها المتعب من اثر الزكام

---------:حمود تعال شوف معي حراره مااقدر اجيك ماعلي غطى
ليترك فنجانه على عجل متجه لها بسرعه واضعا يده الدافئه على جبينها ليفاجئ بحرارة جسدها الواضحه من ملمس جبينها
محمد:تعالي نروح العياده اللي بالدور الاول دكتورها زين يمدحونه
مها:تعبانه مااقدر حتى ابدل ,,قالتها وصوتها يرتعش من البروده اللتي تكتسي جسدها جراء الحمى
محمد:اجل بادخلج الغرفه انسدحي بالسرير باجيب الدكتور يفحصج
مها:اخاف يكلف عليك لان بيسكر عيادته ويطلع
محمد:فداج لاتحاتين هو اجودي وبيراعيني

ارتدى قميصا يستر صدره العاري فوق بنطاله الجينز بعد ان حملها لتريح جسدها المنهك على السرير
نزل الخطوتان كخطوه واحده من خوفه عليها فهي زوجته حبيبته رفيقة سفره واولا واخيرا امانه استامنه عليها اخيها الذي يعشقها بشكل كبير


مشعل :امنتك الله بمهوي يامحمد لاتخليها بروحها اذا رحت الجامعه اخذها معك
محمد:عسى ماشر وش لون اخذها معي مهوب جايها الا كل خير لا تخاف اختك اذا حست بخطر حاتصوت وتقول يالهوي وبتلم الحاره عندها ختمها بضحكه لم يشاركه مشعل هذه المزحه بل نزره بصوت عالي
مشعل:حميد اقسم بالله لو صار لها شي والله مايردني منك احد انا قايلك خلها انت اللي استخفيت باخذ مرتي مااصبر منها
محمدممازحا كعادته:واني صادق مااصبر منها بصراحه هي الفتوه حقتي من غيرها ممكن اروح عيش برا ههههههههههه
مشعل مبتسما:اما مها عن عشر رجاجيل والا انت رخمه عز الله اللي بتروح عيش وملبوك بعد ليصدر ضحكه ضخمه كضخامة جسده
محمد:هاهي هو ودي اضحك مشيعل بس انت ماتعرف تنكت
مشعل:المهم والله لايصير فيها شي ان اسويك سليق مهوب عيش ملبوك


يتذكر ذلك التهديد المبطن من مشعل وهو يسابق الريح بقدماه الطويلتان الى العياده
الله واكبر يامشيعل وانا مانيب حريص على روحي هذي روحي
دخل العياده وصعق من الزحمه دخل على الدكتور من دون ادنى اهتمام بالممرضه اللتي لحقته على عجل لايقافه
لينهض الدكتور :في ايه يامحمد مالك؟
محمد:عادل زوجتي حرارتها مرتفعه وانت تدري انها حامل بشهورها الاولى اخاف يضرها تعال البيت معي الله يخليك
الدكتور عادل شقته مقابل عيادته وله معرفه بسيطه بمحمد لم يتفانى من خدمة محمد
عادل:سنيه الي لي المواعيد اليوم حاروح وازا ادرت راجع
خرج الدكتور حاملا بيده حقيبته مع امتعاض المرضى معتذرا منهم بصحبة محمد
عادل:ماتخافيش لازم الابره دي عشان الحراره والبيبي مايتضرش
مها بخوف:محمد انا اخاف من الابر
محمد:ياوجه استح عجوز ذا كبرج وتخافين من ابره يلا اخلصي
اعطاها الدكتور الابره المخفضه للحراره وكتب بالروشيته الادويه الازمه
محمد:عادل الحساب
عادل:حسابك عند ربنا
محمد:الله واكبر وانت حسابك مهوب عند ربنا قلي كم حسابك؟
عادل:حسابي وحسابك عندوه بس حاسب الصيدليه دا راجل مفتري
محمد:والله مهيب شينه لو قالي حسابي عند ربنا توفرون بعد

عاد من الصيدليه اسفل البنايه الي مها
محمد:مهوي ها بشري قالها وهو يضع العلاج على الكومودينا المجاوره لمها وهو يجلس بجانبها
مهابصوت متعب:ابد احسن بشوي الله يجزاه خير ذا الدكتور فيه الخير والله
محمد:وعنده ممرضه خطيييييييييره قالها وهو يغمز عينه لمها لتنهض وكانها لم تكن مريضه اليوم ابدا
مها:لاااااااا وش رايك تجيبها تسلم علي ورجلها تاخذ على شقتنا بعد
محمد:الله واكبر وين المريضه اللي بتموت الحين صحصحتي والله الغيره وما تسوي
مها:غيره على وش عشانك تبصبص على نسوان خلق الله
محمد:من حقي اللي عندي طايحه هي وكرشتها مريضه وهذيك حاطه على خشتها الاصفر والاحمر والاخضر تشرح الصدر
مهاتنظر الى بطنها الممسوح وكانها ليست بالشهر الرابع:حرام انا ماعندي كرشه ماكني بحامل
محمد مقبلا بطنها:وهذي بوسه لاحلى كرش امازحج اربج تصحين وتجين توسعين صدري اللي ضايق من دونج

&&&& &&&& &&&& &&&&


---------:يممممممممممممممه يمممممممممممممه
-----------:وصمه ليه كل ذاالنباح
سارا:انا بنت ابوي بنته تقولين عني انابح ياالنوري؟
ام ناصر:اخوتس مشعل توه راجع من دوامه تعيبين ,وفهيدان توه داخل جاي من الشاليه تعيبين,
وابوتس مراجعلتس وتعيبين
اكملت سارا:والسوري فديت روحها راجعه تبي عيشه تعيبينه
ام ناصر:شمري من ذراعتس وحطي عيشتس الخدامه تعيبينه
سارا:الله واكبر ليه وان مافيه تعيبينه ومريضه والله اليوم انهد حيلي من محل لمحل عشان ذاالبطاقه
ام ناصر:بطاقتي والا بطاقتس اقصري حستس وحطي لتس عيشه انا بروح مع ابوتس عند بيت عمتس غدا جاينيهم ضيفان
سارا بتحلطم:وانا ورا مااروح معكم؟
ام ناصر:يويلي هذا اللي ناقص ولد عمتس متكلم عليتس وتروحين لبيته
سارا بصدمه:متى تكلم وانا العروس اخر من يعلم,, ثم اردفت بمرح الله وناسه اخيرا بعرس
ام ناصر:تراه جابر اللي خاطبتس مهوب مبارك
سارا بصدمه الجمت فاهها:بس جابر متملك
ام ناصر:طلق بنت عبدالله ويبيتس
سارا:بس هو يبي عليا وعليا تب00000000
ام ناصر:طلقها قبل اسبوع وامس جا يخطبتس
رحلت والدتها من امامها وهي مخدرة الحواس لاتعي هل هي منومه مغناطيسيا اكيد لانها لاتستطيع الحراك لاتستطيع حتى ان ترمش عيناها لماذا لماذا يارب عادة رجفت يداها بقوه وهي الحاسه الوحيده اللتي استجابت لصدمتها من الموقف
بس جابر يبي عليا وهي تبيه---فهيدان دايم يقول جابر عاجبته عليا
وانا ومبارك وش ذنبنا انا ابي مبارك ولا ابي غيره بكت بحرقه وبقوه لكن لادموع ولا انين فقلبها هومن ذرف الادمع بدلا من عيناها اه ياقلبي اييييييييييه عشان كذا مستعجل على البطاقه وهو اللي وداني بنفسه ليش يايبه واختك ذي لازم تمشي كلامها؟؟

&&&& &&&& &&&& &&&&


عادت بعد جمعت ام راشد بروح مشعه حيويه رغم ان الحديث احيانا يكون فيه نبرات من الحزن لكن لايخلو مجلس ام راشد من الفكاهه والمتعه
:عمه انا صاعده لشقتي فوق ماابي غدا
ام مشاري:ماانتي برايحه لغدا بيت عمتس؟
حسنا:لا انا حاكيت عمتي واعتذرت منها
ام مشاري:الا هو صحيح جويبر طلق عليا؟
حسنا:اي والله طلقها قبل اسبوع ولا دريت الا البارحه
ام مشاري:يادافع البلا وش قومه يطلق مطرق الخيزران عليا اللي زينها ماشفت له شبيه؟
حسنا:يايمه تبين الصراحه ابرك لهم البنت مزيونه والولد مزيون لا تحاكوا قالوا وش بيجيبون صور موب اوادم من زينهم بعدين عمتي حاره شوي واختي دلوعه بصراحه انا ماكنت مأيده من البدايه والحمدلله على كل حال
ام مشاري:الا هي كم عمرها؟
حسنا:19سنه خلود اصغر منها بسنه وهن دلوعات هدوي
ام مشاري:الا على طاري هدوي متى هو بيعرس يابنتي قده بالثلاثين وش يتنا؟
حسنا:والله تعبنا معاه ياعمه عيا يقول بعرس اذا زوجت خلود وكان العرسان صافين على الباب
ام مشاري :الله يوفقه خليكم فوق راسه وهو يعرس
حسنا:امين تامرين بشي عمه؟
ام مشاري:ابد سلامتس


ودعة زوجة ابنها وهي تردد موال في راسها بابتسامه لتفاجئ بقبله صامته على راسها لترفع عيناها الى تلك العينان الغامضه* رائد* رغم انها والدته اللتي ربته الى ان شخصيته غامضه لم تفهمها
لاتعرف ماذا يريد الا اذا نطق,,,
ولا بماذا يشعر الا اذا اراد,,,
ام مشاري:ياالله سكنهم مساكنهم يالله ,,تراكم تسلمون على اخوانكم الانس
رائد:السلام عليكم اخبارج يمه
ام مشاري:يويلي متى خلفت انا جني انا انسيه ورجلي انسي بعد
رائد بابتسامه هادئه:وانا انسي بعد ولا به سكون الا اذا عود حميدان ومرته هم السكون
ام مشاري بحنين:يافديت ذاالطاري حمود والله انه ملح وحس ذاالبيت اشتقت له ياامك
رائد بحنين مشابه لوالدته فمحمد رغم اختلاف شخصيته عن رائدالا انه من يفهمه:اي والله وانا اشتقت له ولخباله
ام مشاري:اقول يمك دريت ان جويبر خويك طلق بنت خاله؟
رائد:عندي خبر امس علمني فهد بالشاليه بس الرخمه جويبر انا مااحاكيه صارلي اسبوعين ولا هان عليه يشوف اللي بخاطري من سواد وجهه
ام مشاري:اني خابرتا جويبر ولد امه اقشر وكلا يعرف وانشد مرة مشاري ليش طلق عليا تقول مادريت الا امس تلعب علي والله انها تدري من يوم طلقها بس عشانها ماقالت
رائد باستنكار من افكار والدته:يمه اصلا فهد يقول محد درى الا هادي اخوهن وجويبر حتى اختها مادرت الا امس
ام مشاري بندم:استغفر الله بغيت اظلم بنيتي قومي الشين يمك ولا كن اختها مطلقه عادي عندها
رائد:ابرك لهم من سنع جويبر زين على الفاضي والا مراجل مابه زود والمشكله ان فهد بيزوجه اخته الصغيره
ام مشاري بصدمه:يويلي طلقها عشان ياخذ بنت عمها وش قومه ما اختصر الدرب وخذا سويره
صعق رائد وكان مس كهربائي اصابه سارا؟
الصغيره هي سارا ؟؟
000بياخذ جويبر سارا ايا الكلب وانا اللي امنته على سري يبي يردها لي قسم بالله مااخليك تتهنى بها يالخمام ليفز بغضب على مراى من والدته

&&&& &&&& &&&& &&&&


دخلت شقتها المكونه من صاله يتوسطها كنب بالون البترولي بين الزيتي والرمادي من المخمل الفاخر ومعلق على احدى الجدران تلفاز بلازما كبير رغم انها وزوجها ليسا من محبي هذا الجهاز,,,
يمين الصاله مدخل لغرفتها النوم قبل الغرفه ممر به دواليب يمين ويسار الممر بها المناشف وادوات الاستحمام وباخر الممر باب يدخل على حمام كبير يحتل مساحه كبيره منه بانيو جاكوزي تتدرج الوان الحمام بين الكحلي والسماوي والسكري ومزين بالذهبي
ثم غرفة النوم بها سرير كبير وكومودينتان فقط وبعد الغرفه من الداخل غرفة تبديل تحمل ملابسهما وتسريحه مخصصه لعطوراتهما واكسسواراتها وايضا بالداخل حمام ليس بكبير
ويسار الصاله مدخل لغرفة مكتبه مخصصه له بها كتبه مرتبه بشكل سلس لمن يريد البحث عن كتاب معين ويتوسطها مكتب كبير لونه بني مايل للعنابي وبالغرفه المجاوره للمكتب توجد غرفه شبه فارغه ومن ثم مطبخ صغير تحظيري
بعد ان انهت تبديل ثيابها ببجامه قطنيه تفصل جسدها الغض لونها وردي يدل على نعومة صاحبتها راته ينام بوضع مائل بشكل مضحك لكن ماشل ضحكتها هو ذاكرتها القويه نعم ذاكرتها اللتي تستحظر ماتتمنى ان تنساه


قبل عدة اعوام ينام جسده الكبير بشكل مائل اتت ونامت فوق جسده مباشره ليفتح عينيه بدهشه يتبعها ابتسامة محب
-------:لا عورتيني يادبه
--------:انا حرام عليك انا عصلا عندك
مشعل بعدماطبع قبله سريعه وهو يسمع صوت لمتطفل قطع عليهما انسجامهما ليقلبها محله ويفتح الباب سريعا ليرى ناصر بوضع مائل على الباب بانتظار مشعل وبالرغم من ان ناصر الاكبر وبخمس سنوات من مشعل الا انه ولبنيته الضعيفه وكانه اخيه الصغير بل وكانه اصغر من فهد ايضا
مشعل:خيييييييييييير؟
ناصر:الخير بوجهك ابي شريحة النت اللي عندي انقطعت
مشعل:انت ماتمل بعدين ماعندي الا حقت حسنا انا مااستخدم النت
ناصر:اخذها منها يالعشاق مهي براده لك طلب
مشعل:لحظه ترك اخيه عند الباب ليحظر شريحة زوجته رغم انها تعترض من ان يسلب حقها بالاحتفاظ بما يخصها
لكن مشعل لايعير لذلك اعتبار
فك الشريحه من المودم لتقف امامه:وش عندك مشعل انا ابيه ابي00000000000000
لم يتركها تكمل اعطاه لناصر ليعود لها يحملها ويضعها على السرير وقفت بصدمه
حسنا:مشعل انا ابي الشريحه عندي بحث ضروري وش لون تعطيه شريحتي من غير ماتاخذ رايي؟
مشعل بابتسامه استهزاء:وخير ياطير وعطيته الشريحه شوي ويردها واذا على البحث المكاتب كثر التراب بالكويت روحي لاي مكتبه وسوي لج بحث وانتهينا
حسنا بغضب:اولا مااحب اسوي بحثي برا اسويه في بيتي وبنفسي000ثانيا اخوك هالمدمن النت اللي مااحترم سنه هذي ثالث شريحه اشتريها بسبته ياخذ شريحتي ولا يرجعها
مشعل بغضب:اص ولا كلمه ناصر ياالفالحه ماينقال عنه مدمن نت والله لو تعيدينها لاتسنعين
تركها وخرج مع قلت حيلتها تعلم انه يعشقها وسيحظر لها بدل الشريحه الف لكن لماذا لا يهتم برايي ؟
ليش يشوف خطاغيري صواب---وصوابي خطا؟

لتعود من دوامة الماضي المرهقه تريد المغامره سأرى ماهي ردة فعله لو كررتها معه هل سينتهي يومي بضيق ام ساستكين فوقه
رفعت الملحف بهدوء ونامت على جسده المستكين بالنوم بخفه لتفاجأ بيده اليسار تغطيهما بالملحف واليمنى تتهاوى على ظهرها ليمسحه برفق مع ابتسامه رسمت على شفتيه نامت براحه وهي تشكر الرب على هذه النعمه نعم فزواجها من مشاري هو ماسينسيها عشقها لابن عمها مشعل



الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 6
قديم(ـة) 21-11-2010, 08:45 PM
صورة soumia f الرمزية
soumia f soumia f غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: على عتبات الماضي / بقلمي


لا والله الرواية لسه موجودة
وانا على بالي انحذفت ما عليش العثب على العمر
المهم الغرنوق والله الرواية روعة وان شاء الله راح تشوفين التفاعل اللي يرضيك ويخليك تكملين تنزيل هنا في غرام لانه حرام ننحرم من ابداعك ككتابة ومن تحفة كروايتك
المهم الغرنوق حللت سهلا في بيتك الثاني غرام
وبالطبع نبيك تنزلين وان شاء الله نوصل معك لنهاية اغلرواية ونشوف المصير اللي حددتيه لابطالك
هذا اول ردلي عليك هنا وان شاء الله مايكون الاخير
تقبلي مني كل الود
دمتي بخير


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 7
قديم(ـة) 21-11-2010, 10:18 PM
صورة silence queen الرمزية
silence queen silence queen غير متصل
©؛°¨غرامي نشيط¨°؛©
 
الافتراضي رد: على عتبات الماضي / بقلمي


بداية موفقة ..ننتظرك


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 8
قديم(ـة) 21-11-2010, 10:37 PM
صورة حــكــآيـــة عــشــــق الرمزية
حــكــآيـــة عــشــــق حــكــآيـــة عــشــــق غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: على عتبات الماضي / بقلمي


بداااايه روووووعه ننتظررررك ..


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 9
قديم(ـة) 21-11-2010, 11:21 PM
*الغرنوق00 *الغرنوق00 غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: على عتبات الماضي / بقلمي


شاكره تفاعلكم اللي خجلني وان شالله شويات وانزل البارت الجديد ابي تفاعل اكبر شجعوني بلييييز


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 10
قديم(ـة) 21-11-2010, 11:34 PM
صورة ~ سما ~ الرمزية
~ سما ~ ~ سما ~ متصل الآن
©؛°¨غرامي ماسي ¨°؛©
 
الافتراضي رد: على عتبات الماضي / بقلمي



السلام عليكم

اهلا بك --الغرنوق -- في غرام

اختي الرواية مااقدر اعبر عنها غير في كلمتين تستحق المتابعة

اجمل شي فيها انها قريبة للواقع كثير ووالحوار بين الشخصيلت عجبني مرة

تابعي وان شاء الله حتلاقي تفاعل اكثر باتلبارتات القادمة
دمتي بخير



الرد باقتباس
إضافة رد
الإشارات المرجعية

على عتبات الماضي / بقلمي , كاملة

الوسوم
الماضي , بـ41صـ59 , بـ42صـ61 , بـ43صـ64 , بـ44صـ66&67 , بـ45صـ69 , بـ46صـ71 , بـ47صـ72 , عتبات
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
إنجبرت فيك و ما توقعت أحبك و أموت فيك / بقلمي ، كاملة مفتون قلبي روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 6254 27-11-2014 06:17 AM
ربي اللي عطاك و ربي اللي أخذ لا تعمي عيونك عما غيرك يشوف / بقلمي , كاملة جافيني النوم روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 1359 22-11-2014 10:59 AM
رواية كل الخلايق فوجودك و لا شي / بقلمي ، كاملة ورد الحنان روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 23 30-07-2013 12:25 AM
كلمات من الماضي ولكن في الحاضر رحِيـــْل ارشيف غرام 2 27-09-2008 05:18 PM

الساعة الآن +3: 12:34 AM.
Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2014, vBulletin Solutions, Inc.
SEO by vBSEO 3.6.1
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


تصميم دريم تيم