اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 11
قديم(ـة) 25-06-2011, 05:43 PM
الـــوردة الســـوداء الـــوردة الســـوداء غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية أنوثة خياليه بالرغم من الملابس الرجالية / بقلمي


ثانكس على الرواية


ويسعدني أني أكون من أول متابعينك


تحياتي: الـــوردة الســــوداء



الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 12
قديم(ـة) 26-06-2011, 05:18 PM
الرياضيات الرياضيات غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية أنوثة خياليه بالرغم من الملابس الرجالية / بقلمي


رووووووووووووااييه رائئئئئئئئععه


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 13
قديم(ـة) 26-06-2011, 07:55 PM
banota cute1 banota cute1 غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية أنوثة خياليه بالرغم من الملابس الرجالية / بقلمي


روية رائعة
الله يوفقك وفي انتظارك
نتي بتحبي التوقعات ولا لا ؟ظ
وامتي بتنزلي البارت الجاي


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 14
قديم(ـة) 27-06-2011, 01:00 PM
صورة عقد اللؤلؤ المكنون 1 الرمزية
عقد اللؤلؤ المكنون 1 عقد اللؤلؤ المكنون 1 غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية أنوثة خياليه بالرغم من الملابس الرجالية / بقلمي


• Ņṩєэṫ aήśảқ «


الـــوردة الســـوداء


الرياضيات


banota cute1




مشكووورين على المتابعه ....وخلوك كذا حماس ... عشان انزل الاجزاء الثانيه بسرعه ....

وطبعا احب اشوف توقعاتكم .... وكمان اكثر الشخصيات اللي شدتكم .. وحبيتوها ...

تابعوني ... يوم ورى يوم راح انزل جزئين ورى بعض ....



الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 15
قديم(ـة) 27-06-2011, 01:01 PM
صورة عقد اللؤلؤ المكنون 1 الرمزية
عقد اللؤلؤ المكنون 1 عقد اللؤلؤ المكنون 1 غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية أنوثة خياليه بالرغم من الملابس الرجالية / بقلمي


>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>
الجزء الرابع
<<<<<<<<<<<<<<<<<<<<<<<<<<<<<<<<<<



الاخوان محمد"ابو وائل".. وصالح"ابو سعود".. وسلطان"ابو عبدالله".. وسالم "ابو خالد".. بانين لهم اربع فلل جنب بعض كل فله لها حوشها ومدخلها الخاص ...والجد والجده ساكنين عند ولدهم الكبير محمد "ابو وائل"..وكلهم يشتغلون في شركة ابوهم الكبيره ..وماشاء الله بينهم تفاهم وحب..وائل متوظف بالشركه من لما تخرج ..وخالد وعبدالله يتدربون فيها لما يكونوا فاضيين ...اما ابو سعود بما انه سافر الشرقيه من سنتين فتح له فرع صغير للشركه هناك ولده سعود يتدرب عنده .. وشوي شوي صار لها اسمها وبدات تكبر .. بس سفره للشرقيه ما خلاة ينسى ابوه وامه و اخوانه اللي يزورهم كل شهر مره لوحده ..ومع زوجته وسعود وعبير ..في الاعياد والاجازات ...ترتيب البيوت كالاتي :
<>ابو وائل <>ابو خالد<>ابو سعود <>ابو عبدالله<>

وصلت السيارات البيت مع بعض من المزرعه على الساعه 8 العشاء ..ونزلوا الاباء و الحريم لبيوتهم ..وتركوا الشغالات ينزلوا الشنط والاغراض .. والاولاد يدخلوا السيارت في الكراج الكبير...اللي كانوا مسوينه قدام الفلل الاربع وبانيين..غرفه بدورة مياه لحارس الفلل والكراج ..

وائل "ما رضي يخلي الشغاله تطلع شنطته ..هو طلعها بنفسه..دخل غرفته وسكر الباب ..وطلع كيس عبير ":اه ..يا عبير ..وش سويتي فيني في يومين ..غريبه ..!! منتي قدامي في الاعياد والاجازات وقبل ما اخطب شيماء ...ايش صار الحين ..ليه قلبتي كياني ..ما صرت افكر الا فيك .. نسيت شيماء واهل شيماء .. اتوقع نسيتيني حتى اسمي ... ما صرت اقول الا اسمك ... المشكله وضعي ما يسمح ان حبك يستمر معاي ..انا خطبت ..وصعب اترك بنت عمي عشان اخذ بنت عمي الثاني ...لو ابوي وافق عمي ما بيوافق جدي ما بيوافق ..اه ..المشكله صرت اغار عليها حتى من اخوها اذا كلمها ..كيف لو بكره تقدم لها احد وخطبها ...ما اتوقع اني راح اخلي هالشي يصير..ليه يا وائل ..ترى انت ولد عمها ..مو ابوها ولا اخوها ..
"رمى نفسه على السرير وسحب ثوب عبير والشماغ وضمها لصدره .. وجلس يشم ريحة عطرها فيه ..لحد ما غمضت عينه ونام وهو يفكر فيها ..ومصير حبه لها.."

.................................................. ........

.................بيت صالح "ابو سعود"............................

عبير دخلت غرفتها وطلعت جوالها وشافت مسج من ريم صديقتها اللي في الشرقيه ...
> عبير وينك ما عاد كلمتي ..اول ما تفضين كلميني لان ما عندي رصيد يا بخيله <
عبير"تزفر بقوه ..وبضيقه ": كل مره تقول ما عندها رصيد ..المشكله اذا كلمتني ما تكفيها ساعه تتكلم وتقول علي بخيله ..
ودي اقول لها عن اللي صار لي مع وائل بس مدري ليه متردده اقول لها ..لانها اكيد بتسمعني كلام يهز البدن مثل كل مره وتقول عشان مصلحتك..
يالله بكلمها يمكن محتاجه شي ...
عبير "دقت على ريم ": الو..
ريم :الو عبير يالقاطعه يالبخيله وينك يا حماره...
عبير " استغفر الله ..بدينا ": هلا ريم ..بس كنت مشغوله شوي ..
ريم : في ايش مشغوله ..قولي لي ..
عبير"بطفش ": رحنا المزرعه مع اعمامي ..من امس نمنا ليله ورجعنا ..
ريم "بطريقه استفزازيه":ايه بنات عمك ملكات جمال مو مثلك ..عسى بس محد شافك من اولاد عمك.. لا يفضحك في الرياض ..
عبير : يفضحنى ..؟؟!!! ليه ؟؟
ريم : لانك مدري على مين طالعه كلهم حلوين حتى الاولاد الا انتي ... وبعد الغمازات اللي في وجهك استغفر الله ..حتى اخوك سعود اجمل منك ...
عبير" والعبرة خانقتها": لا تتكلمين معاي كذا يا ريم...قد نبهتك اكثر من مره ..تراني بشر ما اتحمل ...
ريم : انا صديقتك اقولك في وجهك والا تبغيني اضحك عليك ..
عبير "بحزن": ايه صديقتي بس مو كله مره تقولين لي كذا ..مره تقولين ياليت امك جابتك ولد مو بنت ملامحك ملامح ولد ..
ومره تقولين جسمي مو حلو ..ومره غمازاتي ...ايش اسوي بنفسي ربي خالقني كذا ..."نزلت دمعه من عيونها "
ريم "بكل مكر": عادي حبيبتي كل ساقط وله لاقط .. ما تشوفين اولاد اعمامك محد خطبك ...تصير مو مشكله ..
عبير " وهي ماسكه بكوتها" : ريم اكلمك بعدين ..تونا راجعين من المزرعه وتعبانه ..مع السلامه " قفلت ..ورمت نفسها على السرير ...وجلست تبكي بقوه .. وهي تفكر في كلام ريم "

ريم 18 سنه ...بنت عندها حالة نفسيه ..لانها لما شافت عبير اول مره لفتت انتباهها وانتباه بنات المدرسه الثانويه بسبب نعومتها وجمالها .. اللي كل المدرسه كانت تسال مين البنت الجديده اللي جت المدرسه .. وعبير بما انها بنت جديده ما كانت تعرف البنات ولا اخلاقهم ..فقبلت بصداقة ريم ..اللي استغلت طيبة عبير وان ما عندها احد في الشرقيه تقول له على اسرارها ..صارت ريم تعرف كل شي عنها ...حتى انها ورتهم صور لكل اعمامها واولادهم وبناتهم.. وهذا الشي خل ريم تستغل عبير ..وتعوض النقص اللي فيها ..بأنها تزعزع ثقة عبير بنفسها .وللاسف هي نجحت في هالشي ...وعبير اللي صارت تصدق ريم وتسمع كلامها ...

ام سعود" فتحت باب غرفة عبير.. وشافت عبير تبكي وخافت عليها ..وبخوف":عبير حبيبتي وش فيك ..." تجلس جنب بنتها على السرير.."
عبير" ترفع راسها وتحضن امها ..وتبكي بقوه": ماما.اه ..ماما..
ام سعود: بسم الله عليك يا بنتي وش فيك ..تعبانه ..؟؟ تكلمي يا بنتي ..
عبير " ما قدرت تتكلم ..وجلست تبكي على صدر امها "..
ام سعود" حست ان بنتها متضايقه وتبغى تبكي عشان ترتاح فسابتها تبكي على صدرها وهي تمسح على شعرها وتقرا عليها ..حتى وهديت عبير شوي"...
عبير "تطالع في امها وهي تمسح دموعها":ماما متى بنرجع للشرقيه.؟
ام سعود" ابتسمت لها": هذا اللي مزعلك يعني ..ابوك يقول بكره ان شاء الله بعد صلاة الجمعه ..هاه انبسطتي ..
عبير :ان شاء الله .." وبعدت عن امها وحطت راسها على المخده وغمضت عيونها "..
ام سعود: لا تنامين يا بنتي تعشي اول وبعدين نامي ...
عبير " مغمضه عيونها": ماما مالي نفس اتعشى بنام واي وقت اصحى فيه باكل أي شي ..
ام سعود" باستسلام ": على راحتك ..." غطتها مضبوط باللحاف ..وهمست في اذنها بصوت دافي وكله حنان" نوم العافيه حبيبتي .. وفكري في شي حلو ونامي ...تصبحين على خير..
عبير " ابتسمت وهي مازالت مغمضه عيونها": وانتي بخير ماما..
"..طلعت ام سعود من غرفة عبير بعد ما سكرت النور وشغلت المكيف .. وعبير تفكر في كلام امها انها تفكر في شي حلو .. وتذكرت غصب عنها وائل ..ابتسمت ..ونامت "..



..................................
في بيت ابو وائل ..وفي الصاله ..الجد والجده وام وائل وابو وائل ..
الجد : يا محمد "ابو وائل "...
ابو وائل : هلا يبا بغيت شي ...
الجد : اخوك صالح " ابو سعود"يقول انه ماشي للشرقيه بكرة بعد صلاة الجمعه .. ودي انه يجي يتعشا معانا اليوم ..
الجده : أي والله ليته يجي ...
ابو وائل "يطالع في ساعته": ابشر يا يبا ..بس ليتك تكلمت من قبل كذا الساعه 9 وربع ..اخاف انهم تعشوا والا شي ..." طلع جواله بسرعه من جيبه" بكلمه وان شاء الله انهم باقي ما تعشوا ..
ام وائل : يا بو وائل استخدم تلفون البيت ..ريح اذنك من الجوال ..بعدين يجيك الصداع مثل كل مره ..
ابو وائل : بس دقيقتين مو مطول .. الو ابو سعود
ابو سعود: هلا ابو وائل ...
ابو وائل : لا يكون تتعشون ...
ابو سعود : لا والله باقي ما تعشينا ... بغيت شي ..حياك تعشا معنا ونتكلم ...
ابو وائل : لا انت اللي بتجي عندنا تتعشا انت والاهل .." يطالع في ابوه وامه وهو مبتسم "تراها عزيمه من ابو محمد وام محمد شخصيا ههههههه...
ابو سعود :ههههههه اذا على كذا مقدر ارفض العزيمه ..جاييين ..
ابو وائل : ننتظركم مع السلامه .." وقفل الجوال ..وطالع في ابوه وامه.. وابتسم ".. هاه مبسوطين الحين..
الجد والجده : الله يرضى عليك ياولدي...
ابو وائل : آمييين ...." يطالع في ام وائل " وين وائل ؟!
ام وائل : مدري من يوم جينا ما شفته ..يمكن عند احد من اولاد عمه.
ابو وائل : بكلمه اشوف وينه " وطلع جواله "..
ام وائل : لا لا بالجوال لا ..خلاص انا بدق عليه من تلفون البيت ..
ابو وائل "باستسلام": طيب كلميه وقولي له يجي يكلمني عشان اوصيه يجيب عشاء من المطعم ..
ام وائل : ان شاء الله " دقت على جوال وائل ... وتنتظر يرد عليها"

وائل " سمع نغمة جواله ..وفز من النوم وهو مرتبش وعيونه حمرا ...ويدور على جواله يمين ويسار .. لحد ما ركز ان جواله باقي في بنطلونه ..طلعه بسرعه .. ورد بصوت ثقيل ": الو
ام وائل " مستغربه من صوته ..وبشك ": وائل ...!! كنت نايم ؟!! والا وينك ...
وائل " يتنفس بقوه ويمسح على وجهه بيده ويرجع يجلس على سريرة بهدوء..وبكسل ": ايه يمه كنت نايم ..انا بغرفتي ..نمت ما حسيت بنفسي ...
ام وائل : بسم الله عليك .. خلاص قفل بطلع عندك ...
وائل : طيب .." رمى الجوال على المخده ..ورجع بجسمه على السرير ورجع غمض عيونه ومد يدينه الثنتين بكسل .. ولمست يده اليمين كتل شماغ لا شعوريا سحب الشماغ ويطالع فيه ..يحاول يتذكر..وفجأة فتح عيونه ...
وائل : هذا شماغ عبير .."ويطالع في الثوب" ..ثوب عبير" وتذكر " امي ..امي ..جايه الحين ...وين اودي الثوب ...
ام وائل "تدق باب الغرفه ": وائل ..
وائل " بسرعه ياخذ الشماغ والثوب ويحطهم تحت لحاف السرير ..
وقف ".. أاأ ...أدخلي يمه...
ام وائل " فتحت الباب وتطالع فيه وهو واقف ومرتبك ": وش فيك يمه بسم الله عليك ...
وائل : لا لالا ما ا ما فيني شي ..
ام وائل " تقرب منه وتحط يدها على صدرة ..وحست بدقات قلبه السريعه ": هذا كله ومافيك شي " ابتسمت له" شكلك كنت غاط بالنوم وانا فجعتك..اسفه ياولدي كنت احسبك عند اولاد عمك ..بسم الله عليك ..
وائل "يسحب يد امه من على صدره .. ويبوسها على يدها ": لا يمه عادي فديتك ...آمري وش بغيتي ...
ام وائل : الله يرضى عليك ياوائل ....ايه ...ابوك عزم عمك صالح "ابو سعود" على العشاء لانه بيسافر بكره بعد صلاة الجمعه ...وكان يبغاك تمرله بالصاله عشان يقول لك تجيب عشاء من المطعم ...
وائل" فرح لما عرف انهم جايين عندهم": ايه تامرون امر ..بس اخذ دش سريع واغير ملابسي وانزل له ..
ام وائل :مافيه وقت يا ولدي دش وتغيير ..ملابسك نظيفه ومافيه وقت الساعه 9 نص ..روح جيب العشاء واذا رجعت خذ لك دش وغير ..على بال ما نجهز العشاء..هاه وش قلت ...
وائل"باستسلام ": طيب طيب يمه ..."واخذ مفتاح سيارته ..ولف ياخذ الجوال من على السرير ...تذكر شماغ عبير والثوب اللي تحت اللحاف ..لف لامه ": يمه ..أ أ أ ..اسبقيني شوي وجاي ..
ام وائل : طيب ..بس لا تتاخر ..ابوك ينتظرك ...
وائل : ابشري ما بتاخر ..." طالع في امه وهي تسكر باب الغرفه ..ولف بسرعه اخذ الشماغ والثوب ..ودور على الكيس ..ودخل الثوب والشماغ فيه بسرعه وفتح باب الدولاب عشان يحط الكيس فيه ..بس وقف شوي يطالع في الكيس ..وبلا شعور ...فتحه وطلع الشماغ ..وضمه بقوه لعند وجهه وهو مغمض عينه ويشم بقوه ..حتى حس ان رئته بتنفجر من كثر ماهو ساحب نفس ..زفر زفره طويله ...بعدها ضحك على حركته .." :ياربي انا ايش قاعد اسوي ..وربي لو احد يشوفني يقول مهبول .." رجع الشماغ ورمى الكيس في الدولاب .. وطلع من الغرفه ..ونزل جري من الدرج وراح لابوه بالصاله ..اللي وصاه على عشاء ...وانطلق بسرعه للمطعم بحماس ..دام السالفه فيها عبير ...




............................

ام سعود : ايه ما عندي مانع ..بس ..عبير نايمه ..
ابو سعود : صحيها ...
ام سعود"ماحبت تقول له انها كانت تبكي عشان لا يقلق عليها": امم ..ايه بصحيها ..."لو تيجي احسن لها يمكن تغير جو مع سمر..مع اني اتوقع من الحين انها بترفض بس بحاول معاها "...
ام سعود" في غرفه عبير ": عبير ...عبير "وتحك لها شعرها"عبير يا بنتي يالله قومي ...يالله ..عمك محمد عازمنا على العشاء ...قومي يابنتي ...
عبير "بكسل": همممممممم....
ام سعود : يالله يا بنتي ..تعالي معانا عند عمك ..وشوفي سمر وانبسطوا مع بعض ..
عبير :..................
سعود كان لابس ثوب اسود ..بعد ما اخذ له دش معتبر..ومتعطر بافخم عطر ... .. شعره سبايكي...كان شكله جذاب ... مر من قدام غرفة عبير ..وشاف امه جالسه على طرف سرير عبير النايمه ...
سعود"يدق باب غرفة عبير بخفه .. عشان امه تنتبة له..لفت امه عليه..وبصوت واطي ": يمه ..وش فيكم بطلتوا تروحوا عند عمي ؟!...
ام سعود: لا ما بطلنا بس اختك نامت وجالسه اصحي فيها ..مو راضيه تصحى ..
سعود"قرب لعند سرير عبير": خلاص يمه روحي انتي تجهزي وشوفي ابوي .. .وانا بصحيها ... ترى تاخرنا عليهم ..
ام سعود: طيب ..انا بروح اتجهز..."وطلعت من الغرفه "..
سعود"جلس مكان ما امه كانت جالسه ": عبير..عبير..
عبير : همممممممممم...
سعود:يالله قومي بنطلع ...
عبير"بدت تفتح عيونها شوي شوي ..وهي تلف تطالع وين جالس سعود.. وبصوت كل نوم ":وين نطلع ...
سعود "يضحك": هههههه والله كنت عارف بس بقول لك بنطلع بتصحين هههه..
عبير"وهي تفرك عيونها.. وتثاوب ..تطالع فيه": يا كذاب ..اوف منك ليه تصحيني ..."ولفت طالعت في الساعه 10 "..اكيد العشاء قلت لكم ما ابغى عشاء "ورجعت نامت "...
سعود: هو عشاء بس مو هنا ...عند عمي محمد..
عبير"دق قلبها ..بقوه ..وفتحت عيونها ..ورجعت جلست ": بجد ..بنروح لعمي الحين ؟!..والا لعبة من الاعيبك ...
سعود"بثقه ": والله بجد..حتى شوفي شياكتي "وقف وجلس يدور على نفسه " هاه وش رايك ..
عبير" ابتسمت ": والله كشششخه خطيرة ... "وقفت عند الدولاب تطالع في ملابسها " يوه ماعندي لبس حلو ..ما اخذت الا كم بدله ولبستها كلها في المزرعه ..ولسى الشغاله ما غسلتها.. اوف..
سعود: ياربي على دلع البنات ...ترى مو زواج.. عشاء ..وترى بس احنا محد من اعمامي بيجي ...
عبير : والله ...بس احنا " وابتسمت "....
سعود"ابتسم لما ابتسمت .": ايه بس احنا يعني لا تتعبين نفسك في التكشيخ ..."وطالع في دولابها ...ومسك بدله " امممممم هالبنطلون الاورنجي والبلوزة السكري روعه عليك البسيها "وغمز لها "يالله ننتظرك في الصاله لا تتأخرين ...
عبير "ابتسمت لاخوها ": ان شاء الله ما بتأخر.. "وبسرعه اخذت اللبس اللي اختارة سعود ..وبحماس خصلت بسرعه "

.....................................

وصلوا ابو سعود وام سعود لعند بيت ابو وائل ...الرجال بمجلس الرجال ..والحريم مجلس الحريم ...

........بمجلس الحريم .........
الجده .. ام سعود ..ام وائل ...عبير ..سمر
سمر..بعد ما صبت القهوه لهم وزعت التمر ...طالعت في عبير ..اللي كان واضح من شكلها انها تبغى تنام او كانت نايمه ...
سمر : عبير تعالي معاي المطيخ اوريك الحلى اللي سويته للعشاء .
عبير"وقفت وراحت معاها ..المطبخ بدون ولا كلمه "...
سمر "في المطبخ ..تاخذ جوالها وتدق على وائل ..وتكلم عبير": وش فيك يا عبير ..شكلك كسلان مرره ..
عبير"بكسل وتتمطط ": اه كنت نايمه ..ولسى ما صحصحت ...
سمر :الحين اسوي لك كوب نسكافه وبتصحــــ ... " رد وائل عليها " الو ..وائل ..
عبير "تطالع فيها وهي مفتحه عيونها "
سمر : هاه قول لي قربت توصل والا لا ... عشر دقايق ...عشان اقطع الحلى ..خايفه اقطعه ويذوب وانت لسى ما وصلت ...اها..يالله ننتظرك ... لا لا لا تودي العشاء المقلط ... دخل العشاء المطبخ واحنا بنطلعه ...ايه عندي عبير بنت عمي بتساعدني والشغاله ...ايه بنقدر ..يالله بسرعه لا تعطلني بروح اقطع الحلى ..يالله باي ...
سمر "تطالع في عبير ": هاه صحصحتي والا اسوي لك نسكافيه ..
عبير"بارتباك": لا لا مافيه دداعي ...شوي وبصحصح ...
سمر"طلعت صينية الحلى من الثلاجه ..وقربت من عبير ": هاه ايش رايك ...
عبير :واو ماشاء الله شكله روعه ..هذا تشيز كيك بالفراوله صح ..
سمر"بفخر": اييييييه .. بس انا احب بالتوت ...بس هذا طلبات الشيخ وائل يقول ما يحب الا الفراوله ...
عبير"تحاول تبعد صورة وائل من بالها ": هما كذا الاولاد الله يعين عليهم ...يحبون يتشرطون.." تبغى تضيع السالفه" الا ايش بتعشونا اليوم...
سمر : مشويات منوعه مع سلطات منوعه جاهزة ..هاه ...عجبك والا ودك بشي ثاني ..
عبير :ههههههههه الا عجبني ونص ...
سمر : اشوا ..احسب بس ...ههههههههههه

.......................

وائل " وصل البيت وهو يفكر في عبير ..من لما قالت له سمر انها بتساعدها في المطبخ ..شال نص اكياس العشاء ودخل البيت ...وقف بالصاله .. "
وائل" بصوت رافع ": يماه ...يماه ...سمرر...
ام وائل " تطلع من مجلس الحريم ": هلا يمه ... "تطالع في اكياس العشاء اللي بيده ":دخل الاكياس في المقلط ..
وائل "ينزل الاكياس في الارض بالصاله ": هذي اوامر الست سمر اني ما اوديها الملقط .. اول شي ترتبها في المطبخ ...
ام وائل : طيب ..خلاص يا ولدي ..خلها هنا وبقول للشغاله تدخلها المطبخ ..عشان بنت عمك مع سمر ..."تنادي الشغاله" دالي ..دالي.
وائل : وانا بطلع اخذ لي دش سريع ..عشر دقايق وبنزل .."وهو طالع من الدرج يركض لفوق .."يماه .. باقي فيه الاكياس والعصيرات في السيارة قولي للشغاله تجيبهم ..
ام وائل : طيب طيب ..بس روح انت لا تتاخر عن ابوك ...ويبلشنا بصياحه....
اخذت الشغاله العشاء للمطبخ .. وسمر وعبير رتبو المشويات في صحون ..وكل شي تمام التمام .. وصاروا يودون العشاء للمقلط ..

........................



الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 16
قديم(ـة) 27-06-2011, 01:05 PM
صورة عقد اللؤلؤ المكنون 1 الرمزية
عقد اللؤلؤ المكنون 1 عقد اللؤلؤ المكنون 1 غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية أنوثة خياليه بالرغم من الملابس الرجالية / بقلمي


........................

وائل انتهى من الدوش واللبس ...لبس ثوب اصفر.. وسرح شعره على ورى وحط عليه جل..وتعطر..ونزل بسرعه متجهه لقسم الرجال .. وسلم عليهم ..وجلس جنب سعود ...
وائل "يحط يده على رجل سعود ": ايش علومك يا سعود.. وحشتنا يا رجال ..ايش هالكشخه كلها ..
سعود : اللي يسمعك يقول توني جاي من الشرقيه مو من امس في وجيهه بعض ..ههههههه
وائل :هههههههههه ...تصدق اني بديت اصدق ...
سعود" بتعجب ": وشو ...
وائل : انك مطيح نص بنات الشرقيه ..هههههههههههههههه
سعود : ههههههههههههههه
دق جوال وائل ... سمر يتصل بك ...
وائل : نعم سمر ...
سعود".. غصب عنه ابتسم لما سمع اسم سمر ..."...
سمر : وائل تعال شوف السفره ناقصها شي ...
وائل "وقف ": يالله جااي ...باي" استاذن من سعود .. وراح للمقلط "

......................................

وائل" دخل المقلط .. طالع في السفر ":...حلو حلو.. تمام ..بس وين العصيرات .. والمويه ؟!
سمر : ايه الحين بتجيبه دالي ..."دخلت دالي المقلط ..وحطت العصيرات ..والمويه على السفر "..خلاص دالي روحي المطبخ سوي شاهي ...
دالي"تكلم سمر" : أبير تأول باكي الملاعك [ عبير تقول باقي الملاعق] ..
وائل " حاط يده على خصره.. ويطالع سمر ": وش باقي ما نسيتي ان شاء الله ...
سمر: يوووه ..دقيقه ..دقيقه .... الملاعق ..."ركضت عند باب المقلط ..ولقيت عبير جايه بالملاعق لها ".. مشكوووووره يا احلى عبوووره انقذتيني .."رجعت للسفره بتوزع الملاعق "...
وائل "سمع سمر وعرف ان عبير هي اللي جابت الملاعق ": هات ..هات... انا بوزعها ... اطلعي من المقلط ..تاخرنا على الرجاجيل ..
سمر"عطته الملاعق .. وطلعت من باب المقلط اللي جهة المطبخ ..وقفلته ..."
وائل "مسك الملاعق وتحسسها بشويش ..كانه يلمس باقي اثار يد عبير عليها ..حس على نفسه ": انا وش قاعد اسوي .. "وبسرعه وزع الملاعق على السفره..وطالع في السفره بابتسامه ورفع حواجبه .." ...فريي نااايس .. "...واتجه لباب المقلط الثاني اللي جهة مجلس الرجال .. وقال لابوه العشاء جاهز .. وقاموا على العشاء"..

.................................

عبير تسوي الشاهي ...
سمر "تطالع في عبير وهي تسال الشغاله وين السكر والشاهي ": عبير ايش قاعده تسوين ...
عبير"بلا اهتمام": بسوي الشاي ...
سمر" باحراج ": لالا ..يؤؤ ..كيف تسوينه وانا والشغاله موجودين ..اتركي عنك بس انا بسويه ..مع اني ما اعرف للشاهي هذا بالمرره هههههههه
عبير : بلا دلع ..وش فيها لو سويته ..بيت عمي وانا حره اسوي اللي ابغاه ...وبعدين اسمه شاي مو شااهي ...تعلمي الرقه ..
سمر"باستسلام": دامك مصررره ..بكيفك ...بس اقول سوي برادين " وتكت على كلمه " شاااي واحد حالي وواحد مر عشان جدي ...
عبير: ان شاء الله ...
سمر"بنذاله": وسوي كمان براد ثاني للحريم ...
عبير : ان شاء الله ..
سمر "تبغى ترفع ضغط عبير ":ولا تنسين النعناع و الـ...
عبير " اخذت اقرب وقايه من عند الفرن .. ورمتها على سمر ": اسكتي والا اطلعي برا ....وجعععع..
سمر :ههههههههههههههههههههههههه

....................................

تعشوا الرجال .. وطلعوا يغسلون عند المغاسل.. ورجعوا للمجلس ..ما عدا وائل وابوه ...
ابو وائل " يكلم ولده بصوت واطي شوي ": شوف اهلك في المطبخ قول وين العوده والشاهي ..بسرعه يبه ...
وائل :ابشر يبه .. اغسل يدي وبقول لهم ....
...ودخل ابو وائل المجلس ووائل راح للمطبخ ...

سمر طلعت من المطبخ تجيب المبخره والعوده ..وعبير كانت بالمطبخ ترتب فناجيل الشاي ...
وائل " قرب من المطبخ ولا يسمع فيه أي صوت ..غير صوت الفناجيل ..تطمن ان مافيه احد .. ودخل وهو مستعجل ": سمر بسرعه العوده والشـــ ...ـــأهـــ
عبير" لفت بسرعه تطالعه.. وهي مفجووعه ..": بسم الله ..أأ
وائل "وقف مذهول من شكل عبير.. وبلا شعور ..ابتسم لها .."
عبير"لما حست ان شكلهم غلط ..صارت تنادي بصوت عااالي ": سمرر ...سمرر ..
وائل "انتبه وقتها لنفسه ... ورفع كفه لها ": اسف ..اسف ..كنت افكر سمر اللي بالمطبخ ...
وطلع جنب باب المطبخ ..وهو يفك ازرار ثوبه من عند الرقبه .. شوفته لعبير بأناقتها وانوثتها كانت كفيله انها تلخبط كيانه..مسح على وجهه وهو مبتسم ...على جية سمر وبيدها المبخره والعوده ....
سمر"تطالع في وائل .. وبخوف ": وائل فيك شي ...
وائل " توه يتسوعب ان اخته قدامه ": هااا ..لا لا
سمر "بخوف": وائل وجهك احمر ..وفاتح ازرار ثوبك ..حاسس بدوخه والا شي .." بعصبيه "وائل تكلم...
وائل " حس ان مافيه مفر الا يقول لها لانه اكيد عبير بتقول لها ولو كذب عليها خايف يشكوون ": لا انا بخير ... بس دخلت معصب المطبخ افكرك فيه .. وما لقيت الا عبير ..وشكلي خوفتها وهي خوفتني .." وابتسم ".. اشكالنا تضحك ..ههههههههه .
سمر " تضربه على كتفه ": الله يهديك خوفتني عليك والله ...وبعدين شكلك يقول صار شي اكبر من كذا " وبنص عين" اعترف وش صار...
وائل "رجعت ملامح وجهه للجديه": وش بيصير يعني ..اقول روحي بسرعه جيبي العوده والشاهي ...
سمر: دقيقه بس احط لك الفحم في المبخره ..." ودخلت المطبخ و وائل ينتظرها عند الباب ..وبصوت عاالي " عبير خلصتي الشاهي ..
عبير " ولسى واضح الربكه فيها والاحراج" : ايه خلصت..
سمر " تطالع فيها وهي تضحك ": ههههههههه وربي شكلك انتي ووائل تووحفه ... كل هذا عشان شفتوا بعض ...ههههههههه
وائل " بعد ما سمع كلام اخته .. وبصوت عالي ": سمر يا زينك وانتي ساكته ...وبسرعه هات المبخره سنه وانتي تحطين الفحم ..
سمر" طلعت وعطته المبخره ": امسك ودها وارجع خذ الشاي ..
وائل اخذ المبخره ..وبخر الرجاجيل ..ورجع ياخذ الشاهي ..

وائل " من عند الباب.. بصوت رافع ": سمر ...الشاهي
سمر " بصوت عالي من داخل المطبخ ": هذي عبير تاخرت وهي تسويه دقيقه ...
وائل " ابتسم لما سمع اسم عبير ": عسى ما نسيتوا تسوون شاهي مر لجدي ..؟!
سمر: لا ما نسينا قلت لعبير وسوته ..بس لا عاد تقول شاهي قول شاي لا تعصب علينا عبير خخخخخخخخخخ
عبير" ضربتها على راسها.. وبصوت واطي ": يا فضيحه اسكتي ...
سمر " ماسكه على راسها ": أأأي ...
وائل " لما سمع سمر تتالم عرف ان عبير ضربتها.. ضحك بدون صوت ..": طيب ..هاه خلص الشاهي ...أأأ ..اقصد " يقلد صوت سمر "الشاي...
سمر وعبير طالعوا في بعض ...هههههههههههههههههه
وائل " ابتسم لما سمع صوت ضحكهم ": اعيد النكته ..
سمر " طلعت عطته الشاهي ": تفضل ... تآمر على شي ثاني يا اخي العزيز ...
وائل : لا سلامتك ... والله يعطيكم العافيه كلكم ...
سمر" لفت على عبير ": ترى يقصدك ..قولي الله يعافيك ..
عبير" تاشر لسمر ..بذبحك ..."..
سمر : ههههههههههههه
وائل " يغمز لاخته يعني ايش قالت "...
سمر " تاشر على رقبتها ..": بتذبحني ...
سمر وائل : ههههههههههههههههههههههههههههه

.................................................. .............

رجع ابو سعود هو واهله لبيتهم ..والجد والجده راحوا للجناح تبعهم .. واجتمع ابو وائل واهله في الصاله ...
سمر " راحت عند ابوها وسلمت على راسه ": يعطيك العافيه يا بابا على العشاء..
ابو وائل : بالعافيه ..بس حتى انتو ما قصرتوا ...الحلى والشاهي كانت من افضل مايكون...
سمر " بفرح": احم احم ..بالعافيه يا بابا ...والله تعبنا بس عااد انتو تستاهلون ...
وائل : اللي يسمعك يقول سويتي ذبيحه ..
سمر" تفرك عيونها .. وتسوي انها تبكي": بابا كلمه لا يتريق علي...
ام وائل : حرام عليك يا وائل البنت ما قعدت من يوم قال ابوك اننا بنعزم عمك ..وهي واقفه في المطبخ وسوت الحلى ورتبت الفاكهه ..وبعدين هي وعبير تساعدوا في العشاء ..
وائل :اوووه دام الوالده تدافع عنك .. اجل بسكت احسن لي...
الكل :ههههههههههههههههههه
ابو وائل " يكلم سمر": قومي سوي لنا مثل الشاهي اللي سويتيه بعد العشاء ..بصراحه كان مضبووط ويعدل الراس...
سمر " تطالع في ابوها وتطالع في وائل ..وبعدين رجعت تطالع في ابوها ": بلااش يا بابا الشاهي يسهرك ..روح ارتاح..
وائل "بسخريه ": اسموووه شااي مو شاااهي ...
سمر" تفتح عيونها له يعني اسكت "
ام وائل " فهمت بنتها ": سمر مافيها شي لو قلتي لابوك ان عبير اللي سوت الشاهي .. حتى انتي بتتعلمين وبتضبطينه ان شاء الله...
سمر"نزلت راسها ..وبخجل ": ادري اصلا كنت بقول ان عبير اللي صلحت الشاي .." وائل ابتسم لما قالت شاي " .. بس كان قصدي بكره اسوي الشاي مثل ما شفت عبير تسويه ..واشوف بابا بيعرف الفرق بين اللي سويته واللي سوته عبير ...
ام وائل : حصل خير يا بنتي ...
ابو وائل , وائل : ههههههههههههههههههه
سمر" معصبه" : وش يضحكم ...
ابو وائل : اصلا كنت اعرف انه مو انتي اللي سويتي الشاهي ..
سمر "فاتحه فمها .": هااااااااااااااا..." مو فاهمه "...
سمر " تطالع في وائل بعصبيه ": انت قلت له صح ..هاااه ...
ام وائل: من وين بيدري وائل ان عبير اللي سوته ...الله يهديك بس..
سمر" بخبث": الا يدري ... اقوووول والا ما اقوووول ..
وائل " يحاول يكون متماسك ..ورجع ظهره على الكنب بثبات": قولي ..ما همني ....
سمر " حست انها مو حلوه تقول لان اللي صار كان صدفه ..لفت عند ابوها": كيف عرفت يا بابا قول لي بسررعه ...والحين ........
وائل : ههههههه الصراحه عمي صالح ماشاء الله عليه ميز شاهي بنته ...اووووه .." خلى صوته ركيك " اقصد الشاي ..
سمر :أجل انكشفت ...ههههههههه
وائل : ومع مرتبة الشرف الاولى هههههه
الكل :ههههههههههههههههههههههههه
ام وائل : والله ما كان ودي الا ارتاحت عبير ..مو حلوه جايه ضيفه ونعزمهم وهي واقفه بالمطبخ ...
سمر : اصلا انا ما خليتها ..بس هي اصرت ..ولما قالت بيت عمي اسوي اللي يعجبني ..قلت براحتك...
ابو وائل : دامها قالت كذا .. أي والله بيت عمها بيتها ..
سمر : وخفت كمان اصر انها ما تسوي الشاي ..وبعدين تزعل ..زي لما زعلت في المزرعه ...
وائل " بس سمع سيرة المزرعه وبخصوص عبير ...ارتبك ..وتغير وجهه ..خاف لا يكون عبير قالت لاحد عن اللي صار بينهم .. فجلس يطالع في سمر باهتمام "..
ام وائل : متى زعلت ...انتي زعلتيها ؟!
سمر : لا مو انا .. زعلت لما عرفت ان وائل خاطب شيماء وهي ما تدري ..
وائل "غمض عيونه و تنفس بهدوووء.. الحمدلله مو شي يخص لما كنت معاها ..فتح عينه ...يعني فعلا ما كانت تدري ...بس ليه زعلت ..يكون عبير حاسه بشي تجاهي مثل ما انا حاس... والا .."
سمر : تقول ليه انا مو بنت عمكم ..ما تعلموني ..لانها تقول من لما رحت الشرقيه صرتوا ما تعلموني باي شي بينكم ..وكاني غريبه ..
ام وائل : معقول ما تدري ... عبير حساسه من يوم هي صغيرة ..
سمر : لا وبعد شيماء ...أ أأ " وحطت يدها على فمها.. وطالعت في وائل " أأأ ولا شي .
وائل " يطالعها بوجه مستفسر ":وش فيها شيماء ..قولي ..
ام وائل " تطالع في سمر يعني اذا شي مو زين لا تقولين "..
سمر "باستسلام ": بقول واللي يصير يصير .. قالت لها اللي بعيد عن العين بعيد عن القلب .. وتاثرت عبير مرره بس ما حبت انها تخرب القعده ..بلعت غصتها وسكتت ...
ابو وائل : اجل اوصيكم كلكم من الحين عبير اذا دخلت هنا بيتي تعتبر نفسها في بيتها ..وما ابغى احد يضايقها او يسمعها كلام يغث ..وتسوي اللي تبغاه ..فاهمين ..
سمر وام وائل : ان شاء الله ...
وائل " تضايق شوي من سيرة شيماء .. وقف ":انا بطلع توصون شي؟
ام وائل : وين رايح يا وائل ...
وائل " يلعب بمفتاح السيارة اللي بيده ": والله يا ام وائل بروح عند الشباب ...
ابو وائل : مين الشباب ..اولاد عمك فيه ...؟
وائل : يعني انا صغير لازم اولاد عمي معاي ...!!!.. على العموم عشان تطمنوا ..ايه كلهم سبقونا في الكوفي شوب ...وسعود ينتظرني امر عليه ..
ام وائل : يا ولدي مافيها شي نطمن عليك ..
ابو وائل : والله هالزمن كل شي يخووف ... واذا اولاد عمك معاك بتطمن عليك اكثر .." ووقف رايح غرفته "..يالله بروح انام ولا تتاخر يا وائل بكره جمعه ..يالله تصبحون على خير ...
الكل : وانت من اهل الخير ...
ام وائل "تلف على وائل ": سمعت ابوك بكرة جمعه لا تتاخر .."ووقفت راحت وراه للغرفه "..يالله تصبحون على خير .. سمر لا تتاخرين ..نامي بدري احسن لك ..بدخل اشوف علاج ابوكم ..."وراحت الغرفه "....
سمر" تطالع وائل ": بتروح وتخليني لوحدي ..
وائل "يطالع فيها وكتف يده ": ليه ودك تجين معاي عند الشباب .!!
سمر"بملل": والله طفشاانه يا وائل ..اجلس نسولف مع بعض ...
وائل "دق جواله": ...هذا سعود ..اكيد ينتظرني برا ...باي"وهو طالع "..
سمر "وكان الفكرة توها جت على بالها ..ونطت عنده بسرعه قبل لا يطلع ":.وائل ..وائل ...
وائل : وش تبغين قلت لك بطلع ...ما تفهمين ...
سمر"بدلع ": وائل حبيبي مو هذا سعود ولد عمي اللي يدق عليك ..تكفى وائل ودني عند عبير بنت عمي بكرة بيسافرون..
وائل " يفكر في كلامها ": طيب مو يمكن نايمه ..؟!
سمر : دقيقه اكلمها " وبسرعه اخذت الجوال من على الطاوله ..ودقت عليها "....
وائل "ماد يده يبغى يقول لها انتظري ..بس لقيها تكلم عبير ..ولا عطته فرصه يرد عليها ولا هي مهتمه فيه ..رجع يكلم سعود ".. الوو ..سعود خمس دقايق وبطلع ..اووكي ...
سمر : ايه جايه الحين يالله افتحي لي الباب.." وقفلت جوالها ..وركضت لفوق " البس عبايتي واجي ...
وائل : بسررعه انا برا في الحوش.. لو تاخرتي دقيقتين ..بروح واخليك .." ضحك على شكلها وحماسها "....

...................................

عبير طلعت حوشهم ..وجالسه تنتظر سمر .. سمر وصلت ودقت باب الحوش ..
عبير" تفتح الباب ": هلااااا سموره ....
سمر: هلااااا عبووره...كيفك وايش اخبارك ..؟
عبير : تمام ..ادخلي بس ادخلي ..ما بسالك كيف حالك توي كنت عندكم واعرف حالك .هههههههههههه
سمر :هههههههههههههه
وائل"سمع الكلام اللي بينهم .. ولمح على طرف الباب شعر عبير يطير مع الهواء .. وحركات يدها ..لف بسرعه ما يبغى يشوفها" : سمر ادخلي داخل وتكلموا على راحتكم ..وقفلوا الباب ...
سمر : طيب .. يالله مع السلامه ...."وقفلت الباب "...

وائل وهو يطالع في باب حوش عمه صالح" ابو سعود" .. فكر في عبير وكيف تعلق فيها .. الموضوع صار بطريق الصدفه والمساعده ..والموضوع كبر بيننا ...وانا خاطب بنت عمي ..اللي هي نفسها بنت عمها ..وشيماء مالها ذنب اني اخونها بالحب ..آآآه ..الحب اللي المفروض يكون لها .. " لف رايح لعند الكراج ..وفتح سيارته بالريموت من بعيد " لازم انساها ...اصلا كل الاحاسيس اللي جواتي تجاهها لازم تتحول ..لازم ..بالقوه بالغصب لازم...هالوضع مو مريحني ابد ..مع انه "ابتسم .." مع انه حلو ...
"يحاول يقنع نفسه " بس مع شيماء احلى ..اصلا انا ما عطيت لنفسي فرصه اني احب شيماء ...
" وبدون تردد..مسك جواله .. وبحث عن الرقم اللي فكر فيه " إيه ..هذا هو ..." ..وركب السيارة وسكر الباب بقوه ..."....الووو ..!!



الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 17
قديم(ـة) 27-06-2011, 04:30 PM
صورة عقد اللؤلؤ المكنون 1 الرمزية
عقد اللؤلؤ المكنون 1 عقد اللؤلؤ المكنون 1 غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية أنوثة خياليه بالرغم من الملابس الرجالية / بقلمي


>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>
الجزء الخامس
<<<<<<<<<<<<<<<<<<<<<<<<<<<<

وائل " ركب سماعة البلوتوث على اذنه ..ودق الرقم وشغل السياره": الو ...عبدالله ..وينك ...؟!
عبدالله"بتعجب": حلوه وينك ..احنا ننتظرك انت وسعود من ساعه واخرتها وينك...
وائل "توه يتذكر انه نسي سعود": اوه ..وش هالنسوه ...
عبدالله "مستفهم ":وش نسيت ؟
سعود كان جالس بسيارته ينتظر وائل ... ولكن موضوع عبير كان شاغل بال وائل اللي ما انتبه لسعود ...
سعود "نزل من سيارته ..متجهه الى سيارة وائل ولمحه يكلم ..": افا شكل الرجال نسيني ..."قرب من سيارة وائل اللي مو منتبه له اصلا.. دق القزاز ..وائل انتبه له فتح له القزاز ...وسعود بوجهه متعجب ": على وين الاخ ..؟
وائل "ابتسم له ": معليش يا سعود ..فكرتك سبقتني عند الشباب "تذكر عبدالله معاه على الخط "عبدالله خلاص سعود معاي ..لما اوصل عندكم اكلمك ...باي
وائل "اشر على سعود يمعنى ": يالله اركب ...
سعود: وربي انت فيك شي ..ما تشوفني مشغل سيارتي من اكثر من نص ساعه انتظرك ..؟!! وفي الاخير تقول اركب ...
وائل "بنفاذة صبر مافيه يتكلم مع احد او يتناقش ": يعني كيف بتركب والا كل واحد يروح بسيارته ...
سعود" عصب من حركته ": لا بروح بسيارتي .. "وطالعه بنظره ملامه ": اشوفك هناك ..
وائل "فهم نظرته .. وحاول يكون طبيعي ..لانه مو رايق يناقش احد": على خير ....
وائل يطالع في سعود اللي راجع لسيارته ..وحس بتانيب الضمير كيف كسر بخاطره كذا ..بس صدقني يا سعود اللي جالس اسويه افضل لي ولكم و..و..لعبير .... لازم انهي الموضوع اليوم ..بدون أي تاثير من احد ...انتبه لسعود اللي حرك سيارته ...ولحقه بسرعه ..متوجهين للشباب ....

.................................................. ..

بيت ابو سعود...عبير وسمر..

عبير : هههههههههههههههههههههه
سمر : اضحكي اضحكي .. وش عليك .. مو انتي اللي ابوك ضحك عليك ..وطياح وجهك ...
عبير :ههههههههه تستاهلين عشان ثاني مره تقولين الصدق ...
سمر : ترى كنت بقول بس قلت بجرب اسوي اليوم الثاني الشاي واشوف بيميز والا لا ...
عبير : ترى اسهل شي الشاي .. من زمان وانا اسويه لـ بابا وسعود..عشان كذا ميزه بابا بسرعه فديتتته ..
سمر : يالله قومي سوي لي شاي ...
عبير :انا اصلا كاشفتك قولي علميني ترى عادي مو شي كبير ..ومافيه لا سر ولا شي ..
سمر"ترمي خداديه على عبير ": اقول ترا ذليتينا بهالشاي ..ما ابغى.
عبير"راحت جنب سمر وحضنتها": ما عاش من يذلك والله ..."وقفت " يالله تعالي معاي المطبخ ..
سمر " بفرح": يالله .............




..............................................
..................عند الشباب ..................

وائل وسعود دخلوا عند الشباب ..سلموا وجلسوا .. وائل كان واضح عليه انه مسرح ويفكر...
عبدالله : وائل ...وين وصلت ..
وائل " طالع في عبدالله وبدون ما يرد عليه ... ايه يا وائل ..لازم تبدا بالخطوة الاولى ..راح تكون صعبه عليك بالبدايه ..بس اكيد ما راح تكون اصعب من انك لو استمريت بهالوضع ..."
عبدالله "يحرك يده قدام وجهه وائل ": هييييييييي...وين سرحت ..؟!
وائل "كانه تاكد من اللي يبغى يسويه .. وبسرعه وقف ": عبدالله تعال معاي شوي...
عبدالله" متفاجأ ": خير ان شاء الله ...عن اذنكم شباب ..

طلعوا برا الكوفي شوب ...

وائل "يطالع في عبدالله .. وهو مشبك يدينه واضح انه مرتبك ..."..
عبدالله "بخوف": وائل ...فيه شي ...أحد صار له شي ؟؟؟ تكلم ..تبغى شي ...
وائل : لا لا ..محد صار له شي ..بس ...بس
عبدالله "بنفاذة صبر": قول ياخي تراك خوفتني ....
وائل "اخذ نفس ": عبدالله الصراحه ..انا ...ابغى ...اكلم شيماء ..لان ودي نسوي ملكه في اقرب وقت ..
عبدالله " تغيرت ملامحه المشدوده ..الى ملامح هادئه ... وبعدين ضحك ": ههههههههههههههه .. كل هذا وطلعت السالفه فيها ملكه ..
وائل "مرتبك . ويحك راسه ": بصراحه ما كنت ادري كيف افاتحك في الموضوع ..
عبدالله : اي ياخوي ما عليك وترى احنا موافقين عليك من زمان بس سالفه الملكه المفروض الكبار يتكلمون فيها ..مو احنا ولا شيماء ..
وائل : ايه اكيد بعطيهم خبر ..بس ودي استشير شيماء اذا ودها ..والا عندها راي ثاني .."طالع فيه بنظرات ترجي " كلمها الحين ..
عبدالله "بتردد": امممم... اوكي ...بس مو تطول ...تسال عن الملكه وبس ..
وائل " ابتسم .. وياشر على عينه ": من هالعين قبل هالعين ...
عبدالله : ايه تو الكلام الزين يطلع ..ههههههههههههههه
وائل " بخجل ..": كلم بسرعه ...
عبدالله دق على جوال شيماء ..وردت عليه ...
شيماء : هلا عبدالله ..
عبدالله : هلا فيك ..كيف حالك ..؟!
شيماء : تمام ..لا يكون متصل تقول انك ما راح تجيب لي وجبه من هرفي ..
عبدالله :لا بجيب لك .. بس مدري يمكن لما تسمعين صوت وائل تغيرين رايك ...ههههههههههه
شيماء " بتعجب ": وشو ؟!
عبدالله "بصوت جدي ": شيماء ..وائل عندي الحين ويبغى يكلمك ..
شيماء "بارتباك ": وليه يكلمني ..واحنا لسى ما ملكنا ..
عبدالله : هذا هو الموضوع اللي يبغى يكلمك فيه .." خذي وائل معاك "..
وائل " اخذ الجوال من يد عبدالله ..وهو مرتبك ..يكلم شيماء قدام اخوها .. موقف محرج بس وائل كان مصر يسوي اللي حس انه قرار سليم ": السلام عليكم ..كيفك شيماء ..؟
شيماء " بتوتر ": وعليكم السلام ...بخير ...كيفك ؟
وائل "حس ان طيف عبير بدا يدخل خياله وهو يسمع صوت شيماء ويقارن بين اصواتهم ..بس اصراره على نسيان عبير .. خلاه يتكلم بسرعه.. عشان يمحي أي ذكرى لصوت عبير في عقله ": شيماء ..انا ودي نسوي الملكه في اقرب فرصه ..اذا انتي موافقه عشان اكلم ابوي ..ونحدد موعد الملكه .. ايش رايك ..
شيماء " بدت تكون طبيعيه .. وخف الارتباك ": مو احنا من اول نقول نبغى ملكه انت اللي مو راضي ..كلم ابوي وان شاء الله ما يصير الا كل خير ..
وائل "حس بجفاء شيماء ..بس كمل بكل هدوء ": بس انا حبيت اخذ رايك انا ابغى الملكه الخميس الجاي ..عندك مانع ..؟! ..يمديك تتجهزين في اسبوع ..؟!
عبدالله "يطالع في وائل .. مستغرب انه مستعجل على الملكه "..
شيماء : السالفه كلها ملكه فستان وانتهينا ...يعني يمدي ...
وائل "طالع في عبدالله وابتسم ": خير ان شاء الله ..بكرة بكلم ابوي.. يالله تصبحين على خير ..
شيماء "مطنشه وائل ": هات عبدالله ...
وائل "يعطي عبدالله الجوال ..وابتسم ": تبغى تكلمك ...
عبدالله : هلا شيماء ...هاه نقول مبروك ..
شيماء "بدفاشه ": بلا مبروك بلا خرابيط ..اذا ابوي كلمني وقتها يصير خير ...المهم لا تنسى تجيب لي وجبه من هرفي ..طيب..
عبدالله : طيب طيب ..يالله باي ...
وائل " كان مسرح ويفكر في اللي سواه ...وقطع سرحانه عبدالله لما حط يده على كتفه .. طالع في عبدالله .. ابتسموا لبعض ...و رجعوا لعند الشباب ....


.............................................


...............عبير وسمر يطالعون فلم .......................


عبير "بتردد": سمر ممكن اسالك سؤال واذا تضايقتي من السؤال اتخيلي اني ما سالتك ...
سمر" وهي تاكل بطاطس وتناظر التلفزيون ": اسالي ..الله يعينني عليك ..
عبير : ايش سالفه ولد جيرانكم اللي خطبك ...
سمر " طالعت في عبير ورمت البطاطس على الطاوله ..وزفرت زفره طويله ": اوف ..وبعدين هالسالفه ما بتنتهي ...
عبير"بندم ": خلاص سمر ..انا اسفه ..ما ابغى اعرف ..بس لا تزعلين ...
سمر "حست انها عصبت على عبير ..وهي مالها ذنب ": اسفه عبير ..بس ..سيرتهم ترفع ضغطي ....
عبير: خلاص مو مشكله لا تقولين .. " وحاولت تبتسم " اصب لك شاي ..
سمر: عبير لا تزعلين مني ..بس تدرين" وبحماس" بقول لك بس خلينا نطلع غرفتك ايش رايك ...
عبير "متعجبه": وليه بغرفتي ..؟!
سمر "تغمز لها ":هههههه لان فيها سوالف بنات ما ينفع هنا بالصاله ..اخاف احد يسمعنا ..
عبير : هههههههه يالله قومي نطلع قبل لا يجي اخوك ...

وطلعوا غرفة عبير .. وحكت سمر لعبير سالفتها مع ولد جيرانهم ..

{ طبعا بيت ابو وائل ... وبيت ابو عبدالله ...هما اللي كان عندهم جيران ..بمعنى البيت جنب البيت ..فله ابو وائل ..جنبهم بيت ابو سمير..وفله ابو عبدالله السوريين ...اما فلل اخوانه ابو سعود وابو خالد ..فللهم بالوسط ..فعلاقتهم بالجيران هذولا علاقة جيره سطحيه فقط ...}

سمر " وكانها تتذكر ": اسمه سمير .. كنت اشوفه دائما وانا رايحه المدرسه ..كان كشخه وشكله حلو ..قدر يلفت انتباهي .و" بخجل" قدر يخليني احبه ... صرت كل يوم اشوفه وما انبسط الا اذا شفته ...
عبير " تسمع باهتمام بدون ما تقاطعها .. "..
سمر : تجرأ يوم وارسل لي رساله مع اخته الصغيره .. " ضحكت بسخريه" يقول احبك وخرابيط فاضيه ... لحد ما تعلقت فيه ..
وارسلت له رساله انه اذا يبغاني يدخل البيت من الباب ..وان أي رساله ثانيه منه راح اخبر بابا او وائل .. وبعدها حسيت اني ما صرت اشوفه كثير لما اروح المدرسه ...
وفي يوم جاني وائل ..وقال ان سمير كلمني انه وده يخطبك.. بس يبغى يعرف اذا انتي موافقه والا لا ...طبعا قلت له مدري اللي تشوفونه ..ومن هالكلام ..وانا باطير من الفرحه ...

عبير " مفتحه عيونها مو مصدقه اللي تسمعه ": يوه كل هذا يصير وانا ما ادري ..!! ........كملي كملي

سمر : طبعا من بعد ما كلم وائل ..وائل سال عنه في كل مكان ..لانه قال اذا تقدم رسمي نعرف ايش نرد عليهم يا موافقين يا لا ... بس انا كنت اقول له لا تدقق ..وهما جيراننا من خمس سنين ما شفنا منهم الا كل خير ...بس وائل ما كان مرتاح له ..خاصه بعد ما خطبني منه ولا عاد سال .. وانا كل يوم انتظره يجي .. ويتقدم رسمي هو واهله..وقتها جاتنا خالتي وقالت سمعنا ان سمير خطب سمر ..تخيلي في الحي اللي جنبنا انتشر الخبر ..وقتها كل العايله عرفت ..بس وينه وين اهله محد جاء ...تخيلي بعدين عرفنا انه اساسا خاطب بنت خالته .. وهو قبل كذا كان متزوج وحده خليجيه بس انفصلوا ومعاه ولد ..بس هو مع امه ...
عبير " تمسك على راسها ": ول ول ول ..كل هذا يطلع منه ..
سمر : ايه وقتها احنا عرفنا انه ما يناسبنا.. بس ..ما قلنا لاحد ..والمشكله ما رجعوا جونا حتى نعطيهم رفضنا في وجيههم عشان الناس تعرف اني انا رفضتهم ..مو مثل الحين البعض يفكرونه هو اللي رفضني .." ودمعت عيونها " وانه تركني عشان فيه عيب او اخلاقي مو تمام او ...
عبير " تقاطعها ": بس بس ..ليه يقولون عند كذا ...صدق ناس فاضيه ...اتركيك من كلام الناس وربي لو تسمعين لهم بتتعبين طول حياتك"ما تدري ليه تذكرت صاحبتها ريم " اللي بيشوه صورتك وانتي مظلومه ربي راح ينتقم منهم ..
سمر: الحمدلله على كل حال .. عشان كذا صرت ما اعطي احد فرصه يضحك علي حتى لو بنظره ..اطنشش على طول .. ولا اخلي واحد ما يستاهل يلعب بقلبي ومشاعري ...
عبير" تذكرت وائل .. وقربت من سمر وحضنتها ": ان شاء الله ربي يرزقك بالزوج اللي يحبك ويقدرك ...
سمر " ترفع يدها للسماء ": آمييييييين ...ومن قال ..
عبير وسمر :ههههههههههههههههههههههههههههههههههه

.................................................. ....................


وائل طلع من عند الشباب ..لوحده لانه وده يفكر شوي بدون ازعاج الشباب ..طبعا بعد ما وصى على عبدالله ما يخبر احد من الشباب عن اللي سواه لحد ما الكبار يتفاهمون ...
وائل "في السيارة وصل البيت ..طالع في بيت عمه صالح ابو سعود .. تذكر عبير .. واول مره شافها ..وتذكر ": يوه الكيس عندي ...وبكره مسافرين ...لازم اعطيها ... جتني فكره بس ان شاء الله تتم على خير ...

نزل بسرعه من السيارة ..قبل لا يجي سعود او احد من اولاد عمه .. طلع الكيس من الدولاب ..وقف شوي وافكارة تتضارب مع بعض ..مره يبغى يطلعها ويشمها ويحضنها لاخر مره ..وجزء منه يقول له يثبت على ما فكر فيه ..ويبعد عبير واي شي يربطه بعبير..
اختار الخيار الثاني ..وقاوم فتحه للكيس ..وبسرعه دق على اخته سمر بالجوال ..تطلع من بيت عمها ...

عبير وسمر في الحوش ...
سمر : يالله عبير اشوفك على خير ..مسافرين بكره صح ..
عبير : ايه ان شاء الله بعد صلاة الجمعه ..
يدق جوال سمر >>> وائل يتصل بك ..
سمر : هذا وائل اكيد عند الباب ..يالله مع السلامه ..
"سلموا على بعض ومشوا لحد بوابة الحوش وفتحت لها عبير الباب ..وتلاقي سمر وائل ينتظرها عند الباب وفي يده كيس ...
عبير : مع السلامه سمر .. لا تقطعيني بيننا جوال " استغربت ان سمر تطالع في وائل ولا ترد عليها ...وسمعتها تقول اها طيب طيب "
عبير " متعجبه ": سمر ! وش فيه ...
سمر "ماسكه الكيس ": هذا وائل يقول هذا كيس سعود نسيه في سيارته من لما كانوا في المزرعه .. " لفت تسمع وائل ايش يقول .. ورجعت طالعت في عبير" ويقول طالعي انتي في الكيس كل ثيابه سعود موجوده ؟!
عبير " مدت يدها وهي ترتجف تشوف الكيس ..لانها حست انه مو غريب عليها . فتحت الكيس وشافت ثوبها والشماغ .. شهقت ": أأأأ ...يؤؤؤ..
سمر : وش فيك تشهقين ؟!
عبير "حاولت تغطي على ارتباكها ": لا ولا شي .ايه ايه هذي اغراض سعود ...
سمر"بلا اهتمام": يالله مع السلامه عبورة ...وتوصلون بالسلامه ..
عبير : مع السلامه ... الله يسلمك ..
قفلت عبير البوابه وهي تطالع في الكيس ..مو مصدقه ان وائل تجرأ وسوا اللي سواه..لو سعود شاف الموقف وش كان بيصير ...
حطت يدها على قلبها ...اوف ..هم وانزاح ...وهي واقفه سمعت سمر وائل يتكلمون ...

سمر "بخبث": وائل ...كفايه قز في عبير ..تراك اخذت راحتك مرره هاليومين ...
وائل " وبلا أي تعابير في وجهه ": اقز .. ما باقي الا اقز وحده بزر مثلك .." وهو متجهه للبيت .." انا ما في بالي غير شيماء.. شيماء وبس .." وكان هالكلام يقوله لقلبه وعقله قبل اخته "...
سمر : غرريبه من متى تذكر سيرة شيماء .." ومشيت وراه للبيت "..

عبير "دمعت عيونها لما سمعته يقول لسمر انها بزر مثلها ...وسمعت اسم شيماء ": بزر يا وائل ...يا حسافه على الاوقات اللي اشغلت نفسي افكر فيك ..اتاري نظراته لي وحركاته كانت تسليه وما يفكر الا بشيماء ...من اليوم مالك في قلبي مكان يا وائل ...

.................................................. ....................



الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 18
قديم(ـة) 27-06-2011, 04:31 PM
صورة عقد اللؤلؤ المكنون 1 الرمزية
عقد اللؤلؤ المكنون 1 عقد اللؤلؤ المكنون 1 غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية أنوثة خياليه بالرغم من الملابس الرجالية / بقلمي


.................................................. ....................

بيت ابو وائل ... في صباح يوم الجمعه ..

دخلت ام وائل غرفة وائل ..عشان تصحيه للفطور وبعدها يتجهز لصلاة الجمعه ..لقيته صاحي وجالس على اللاب توب تبعه ..واضح عليه الارهاق والتعب ...
ام وائل " بتعجب ": وائل ..من متى صاحي ..
وائل " زفر بتعب ": مدري وش فيني ما جاني نوم ..قلت اجلس على النت اخلص شغلي ... عشان اسلمه لجدي بكرة في الشركه ..له فترة يسألني عنه ...
ام وائل "وحاسه ان في ولدها شي ": الله يقويك ..بس مو هذا اللي مسهرك ..."وبصوت دافي وحنون "وائل حبيبي وش فيك ..
وائل " ترك اللاب توب .. وقف عند امه ..مسك يدها وجلسها على طرف السرير وجلس جنبها ..": يممه ..انا .." ومسح على وجهه وشعره ...بارتباك وهو منزل راسه " ..سويت شي امس ومدري اللي سويته صح والا غلط ..
ام وائل " تضرب على صدرها بخوف": يارب استر ..وش سويت ...قول لي ...فهمني ...
وائل " يهدي امه ": يممه لا تخافين بقول لك .. انا قررت املك على شيماء بنت عمي ..وامس كلمتها بعد موافقه اخوها عبدالله ..وهي ما عندها مانع .." ويركز في وجهه امه ..يبغى يشوف ردة فعلها "...
ام وائل "تنفخ الهواء من فمها ": اوف ..بس كذا " وتضربه على كتفه بشويش " خوفتني الله يقطع ابليسك ..." وابتسمت له .. بكل حب "..عشان كذا ما نمت ..؟!
وائل " بخجل ": لأني قلت لها ابغى الملكه الخميس الجاي ..
ام وائل : هههههههه مستعجل يا وائل ...
وائل "بارتباك": وش رايك يممه ..اللي سويته صح والا غلط ..
ام وائل "ابتسمت له ": لا يا ولدي مو غلط ..هي خطيبتك ..ومافيها شي لو طلبت تصير خطبتكم رسمي ...
وائل "بارتياح ": اجل كلمي ابوي وقولي له يكلم جدي واعمامي ..ويقول لهم ان الملكه الخميس الجاي ...
ام وائل : انت مستعجل مرره .... بعدين ما بيمديهم اسبوع يجهزون للملكة ..
وائل : شيماء تقول يمديهم كلها فستان وانتهينا ...
ام وائل " باستسلام ": دام انت وشيماء متفقين .. على بركة الله ..بقول لابوك والله يقدم اللي فيه الخير ...." وطلعت من غرفة وائل"..
وائل " حط راسه على المخده .. وهو يفكر في ردة فعل ابوه..وش راح تكون ..."..

......................................
في غرفة ام وائل ..وابو وائل ...

ابو وائل "يطالع في ام وائل ":ومين اللي اقنعه يملك ..احنا لنا سنه نقنع فيه ويجي فجأة يقول يبغى ملكه ... ولا بعد الاسبوع الجاي ...
ام وائل : والله حتى انا استغربت بس الولد شكله مو نايم طول الليل ..يفكر في الموضوع وخاصة انه "ضحكت " ..كلم شيماء امس واخذ رايها وهي موافقه ....
ابو وائل "مو مصدق ": معقول وائل كلمها ...اخيرا اعطى البنت شوية وجهه..."يطالع في ام وائل " ..انتي ايش رايك ..موافقه على الملكه الاسبوع الجاي ...
ام وائل " ابتسمت ": اتمنى هاليوم من زمان ...اني اشوف وائل وسمر وهم متزوجين ومرتاحين ...
ابو وائل "ابتسم ": أي والله صدقتي... ..
سمر تدق باب غرفة ابوها وامها تناديهم للفطور .....

على الفطور ....[ الجد والجده ام وائل ابو وائل وائل وسمر ] ...

وائل " من نظراتي ابوي اقدر اخمن اني امي قالت له عن الملكه "
ابو وائل " وهو ياكل بدون ما يطالع في وائل ": وائل ...سمعنا انك تبغى تملك على شيماء .." وطالع في ام وائل ..وبعدين على وائل اللي اللقمه وقفت في بلعومه .."....
الجد : والله..... زين زين الله يسمعنا الاخبار الحلوه...اخيرا قررت ..
سمر " ما انبسطت مره ": حلو ومتى بتكون الملكه ...
ام وائل : وائل يبغاها الخميس الجاي ...
سمر : ايشششش ..ليه كذا ما يمدينا نسوي شي ..
الجده : أي والله عين العقل ..خلاص وائل كبر مافيها شي لو صار كل شي بسرعه ..
ام وائل : كل شي في السوق وشو اللي ما يمديك ..
سمر : هذي ملكه اخوي كيف يعني اخذ شي من السوق ..ابغى عند مصمم ...وشي مميز ...
وائل " ببرود ": ما يحتاج مميز وفشخره ..الملكه راح تكون عائليه واخوالنا واخوالها ..وانتهينا ...بس بغيتك يا يبه تكلم اعمامي انت وتقنع عمي سلطان "ابو عبدالله "..
ابو وائل : خلاص ان شاء الله بكلم اخواني نجتمع بعد صلاة المغرب ...
وائل : يبه خلها بعد صلاة الجمعه عشان عمي صالح "ابو سعود" يكون موجود قبل ما يسافر الشرقيه ..
الجد : إي والله صادق وائل... صالح مسافر بعد الصلاة ..لو اخرناه نص ساعه على بال ما يتم العلم ..ونتفق على الملكه ..وبعدين يتسهل للشرقيه ...
ابو وائل " وقف ": خلاص صار ان شاء الله اكلمه برا قبل ما نروح للصلاة واقول له يمرنا بعد الصلاة مع اخواني ..
الجد" وقف ": الله يسهل يارب ويكتب مافيه الخير ..." ويطالع في ام وائل "..يا منيرة جهزوا لنا قهوه وشاهي ..وحطوها في مجلس الرجال حتى ونصلي الجمعه ...
ام وائل : ابشر يا يبه " من احترامها لابو زوجها تقول له يبه "...
الجد وابو وائل وائل ..راحوا يتجهزون لصلاة الجمعه ... وسمر وامها ..راحوا للمطبخ ..يجهزون الضيافه للرجال ...
.................................................


عبير"كانت تجهز شنطتها .. ورن جوالها .. وابتمست ": هلا سمر ..ترى باقي ما اشتقت لك هههههههههه..
سمر: عبير الحقي الحقي ..وائل بيملك على شيماء الاسبوع الجاي.
عبير" اختفت الابتسامه من على وجهها ":شوي شوي علي ... عن جد ...؟!..ما سمعت احد تكلم عن الملكه ولا شي ..
سمر"مبسوطه ": ايه ..توهم تكلموا ابوي وائل وجدي بالموضوع على الفطور ...بس انا عند وعدي انك اول وحده تدري بملكه وزواج وائل ...ههههههههه
عبير : مشكوره يا سمر ..والله يتمم على خير يارب ..
سمر: يالله مقدر اطول معاك بروح اشوف ماما ..لان اعمامي بيمرونا بعد صلاة الجمعه ..باي
عبير : باي .." تضايقت شوي من الخبر وما تدري ليه ؟! "
"اصلا ليه اهتم ملك والا طلق والا راح والا جاء .. ليته يشبع منها الدبا ...استغفر الله انا وش قاعده اقول ...شكلي كذبت الكذبه وصدقت ..ان وائل ممكن يفكر فيني ...طلع بس مثل ما قال اللي سواه معاي راح يسويه مع أي وحده راح تسوي مثل هبالتي ههههه..اخلص ترتيب شنطتي احسن لي ...

.................................................. .............


بعد صلاة الجمعه اجتمعوا في بيت ابو وائل .. وتكلم الجد عن موضوع ملكة شيماء و وائل .. ...وابو عبدالله وافق على الملكه تكون الاسبوع الجاي.. والكل فرح لهم ..وقام وائل يسلم على عمه سلطان ابو عبدالله وسلم على ابوه وجده واعمامه ...والشباب الكل قام يبارك له ..وما سلم من تعليقاتهم ...

.................................................. .


في بيت ابو سعود ..
سعود " عند باب الفله حقتهم ": يمه..عبير ..يالله ..انا وابوي في السيارة ننتظركم ..
ام سعود " نازله من الدرج وهي لابسه عبايتها ": يالله يا ولدي جاهزين ..
سعود : احنا بالسيارة ...
نزلت عبير من الدرج ...وطلعت هي وامها والشغاله من الفله ... بعد ما سكروا اللمبات وقفلوا محبس الغاز ...راحوا للسيارة ...
اللي كان فيها سعود وابو سعود ...
الشباب كلهم واقفين برا مع عمهم صالح ولده سعود .. ما عدا وائل ..
......................................


الجد : محمد وين ولدك وائل ؟!
ابو وائل : اظنه برا مع الشباب يودع عمه صالح ..
سمر : لا يا بابا وائل طلع فوق في غرفته ...
الجد : سمر بسرعه ناديه ..في اوراق مهمه نسيت اعطيها لعمك صالح ...بسرعه خليه ينزل عندي ويجي في المكتب ..."واتجه الجد ولحقه ابو وائل يشوفون الاوراق اللي بيعطونها ابو سعود "...

وائل في غرفته .. اول مره عمي صالح يسافر ولا اكون مع الشباب ..كل هذا منك يا عبير ..لاني ابغى انساك ...
سمر " تفتح الباب بسرعه ": وائل ..وائل ..
وائل "فز ..وهو مفجوع ": وجعععع ..ما تعرفين تدقين الباب ..
سمر" قربت منه وتدفه لبرا الغرفه عشان ينزل تحت ": بعدين بدقه بس جدو يبغاك تعطي عمي صالح قبل لا يسافر اوراق.. بسرعه ينتظرك في المكتب ..
وائل "ابتسم ..قال ايش قال انساها ": امري لله ..بس جيبي نظارتي الشمسيه اللي على الكمدينه ..والحقيني فيها ..

اخذت الاوراق من جده وابوه ..وطلع لعمه صالح بعد ما لبس النظارة الشمسيه .. وشافهم قد سلموا على اولاد عمه ..وتوهم محركين السيارة ...
وائل "يركض ويأشر للسعود ": سعود ..سعود ..عمي صالح ..وقفوا ...
الشباب سمعوا صوت وائل ..ورجعوا وقفوا سعود حتى وصل لهم وائل ..
نزل سعود من السيارة ..وهو يطالع في وائل ..وهو يركض عندهم وهو ماسك ملف في يده ...
سعود : اخيرا ..طلعت نسلم عليك ..ما بغيت ياخي ليه التغلي هذا ..
وائل "وقف قدام سعود وهو ياخذ نفس من الركض ": هيه هيه هيه .. .بس بس بس ..جدي ..وابوي ..
سعود " يحرك يده فوق وتحت ": هدي هدي خذ نفس وبعدين تكلم ..وربي انك طيحت سمعة المعضلين ..توك ركضت مسافه مترين وانقطع نفسك ...ههههههه
الشباب : ههههههههههههههههههههههههههههههه
وائل "ابتسم ..وصار ياخذ شهيق وزفير بشكل سريع ": نقطنا بسكاتك يالله ..اذا صارت عضلاتك مثل عضلاتي وقتها تكلم " ولف طالع في السيارة .. اصلا ابغى اكلم عمي صالح .." وبلا شعور منه طالع في عبير اللي عرفها من اللثمه اللي مسويتها ..وكانت تطالع فيه ..بس نظارته الشمسيه ما توضح هو اساسا وين يطالع ..." لا يا عبير لا تطالعين فيني ملكتي الاسبوع الجاي ..لا تفكرين فيني ولابفكر فيك اللي بيننا غلط غلط .."...
سعود"يضربه على كتفه ": روح كلم ابوي طيب من الجهه الثانيه والا تبغاه ينزل لحضرتك ..
وائل " توه استوعب ": ايه صح ...." ولف على جهة عمه ..وعطاه الاوراق ...وقال له اللي قاله جده وابوه ...شكره ابو سعود ..وائل قرب من عمه وهو جالس في السيارة جنب السواق وسلم على راسه ..
وائل " لف على زوجة عمه" عمتي بدريه توصلون بالسلامه ان شاء الله .."لاحظ نظرة عبير له اول ما سمعته يكلم امها .. شمقت له ..ورجعت لفت وجهها الجهه الثانيه .. طنش حركتها "...
ام سعود : الله يسلمك يا وائل ..نشوفكم ان شاء الله الاسبوع الجاي " وضحكت " يا عريس ...
وائل " وهو يحط يده في جيب ثوبه ..وبابتسامه باهته ": ان شاء الله.
سعود " ركب السيارة ..أشر لوائل والشباب بيده ": يالله نشوفكم على خير ..
الشباب ..: مع السلامه وتوصلون بالسلامه ...وحرك سعود السيارة متجهه الى الشرقيه ...
الكل رجع بيته ..عشان الغداء ..ما عدا وائل اللي وقف يطالع سيارة عمه صالح ..وهي تختفي من قدام عيونه ..ويتمنى ان عبير تختفي من تفكيره .. ويرجع مثل اول ..لا عبير ولا غيرها بحياته ..

.................................................. ........


كان الكل مشغول بترتيبات الملكة .. اول ملكه راح تتم في العائلة ..فالكل متحمس ...

في بيت ابو خالد "سالم " ...
وفاء "بفرحه ": وأخيرا .. وأخيرا ...
احمد يدخل من البيت على صياح اخته وفاء ...
احمد" بتعجب ": وشو اللي أخيرا ...بشري عساك بتتزوجين ونفتك منك ..
وفاء " تضربه على ظهره ": تفتك مني هاه .. خلاص ما بقول لك ...
خالد "يضحك عليهم ": ايه عاقبيه لا تقولين له الخبر .. عشان يتعلم يتكلم بادب ...
احمد "لف لعند خالد ..وجلس جنبه ": اجل انت خطبت ..
خالد : ههههههه حتى انا تبي تفتك مني ..ههههههههههه
وفاء : هههههه مدري ليه احس احمد احيانا يكرهنا لاننا اكبر منه ..
احمد"بلا اهتمام ": اقول انت وهي لا تفكرون اني منتظركم ..مو عشانكم اكبر مني خلاص .. ترى وقت ما ابغى اتزوج بتزوج ..ولا فكرت فيكم ...وخاصة انت "ياشر على خالد " يالعزابي ..
خالد : اوف اوف ..الاخ معصب من جد ..
وفاء : لا وبعد شكله يحب ... "تغمز له " ..مين تعيسة ..أاأ ...اقصد سعيدة الحظ ...
احمد" يطالع فيهم بزعل ": اقوم اطلع غرفتي ابرك لي من الجلسه معاكم .." وراح متجهه للدرج "..
وفاء " حزنت على شكله ..وتاشر على خالد تقول باقول له مسكين "..
خالد "ابتسم ..وحرك راسه انه موافق ..."
وفاء " تلف وتطالع في احمد وهو يمشي ومنزل راسه ": احمد ..
احمد" حط يده على الدربزان ... ومنزل راسه ..": نعم !
وفاء" بفرح ": عمتي نورة جايه هي وعمر وشوق ..يوم الثلاثاء ..يعني بكره ...
احمد" لف عليها ..وبان على وجهه الفرح ": والله .. مين قال لك ..ومتى بالضبط بالضبط موعد وصولهم ..
خالد وفاء: ههههههههههه كل هذا حب ...
احمد"رجع جلس معاهم ": أي والله اشتقت لعمر مرره ..
وفاء: بس عمر ..طيب بعلم عمتي نوره اذا جت ...
خالد : اخاف بس مشتاق لشوق واحنا ما ندري ...
احمد"بخباثه": وليه لا ..يمكن كبرت واحلوت عن اول ...
وفاء:اقول ترى البنت عمرها 10 سنوات يعني ركز ركز في فارق السن بينكم ..."وتطالع في خالد "..خالد كلمه فهمه لا يفشلنا مع عمتى وبنتها ...
خالد:هههه صدقتي انتي ..ترى بس يمزح ...
احمد :ههههههههههههههههههه ... يا زينها وفاء وهي ام المبادئ والقيم ..
وفاء" ترمي الخداديه على احمد": مالت عليك ...
خالد , احمد : هههههههههههههههههههههههههههه

.........................................


يوم الثلاثاء الساعه 6 المغرب .. وصلت عمتهم نوره ولدها عمر وبنتها شوق من الامارات ... جابهم خالد واحمد من المطار ..وصلوا لبيت ابو وائل لان ابوها وامها عنده فحبت تسلم عليهم اول ...
دخلت نورة واولادها في الصاله اللي كان جالس فيها امها وابوها واخوها محمد "ابو وائل".. وسلمت عليهم.. فرحوا بجيتها .. اما سمر لانها تتغطى عن "عمر " كانت بالمطبخ تساعد امها في تجهيز القهوه والحلى لعمتها ...وعشان كذا دخل خالد واحمد مع عمتهم .. وجلسوا مع بعض ....

ام وائل "دخلت عليهم في الصاله ..وهي شايله القهوه والحلى": حيا الله نورة ..الحمدلله على السلامه ...
نوره " قامت تسلم على ام وائل ": الله يحييك يا منيره ...الله يسلمك ..
ام وائل :كيفك يا عمر ..وكيفك يا شوق؟
عمر وشوق : بخيرالله يسلمك ...
ام وائل"تطالع في خالد واحمد": منوريننا اليوم ...حياكم الله ..والله يعطيكم العافيه انكم جبتم عمتكم ..بدل وائل ..
عمر : أي والله يا خالتي توقعت وائل اللي بيجي يستقبلنا بالمطار ..
خالد : افا ..يعني احنا ما تبغانا ..."طالع في احمد" شفت ايش يقول عمر عننا وانت ابلشتنا بالنطيط من يوم عرفت انهم جايين ...
احمد"يطالع عمر بحزن": ما كنت ادري انه بيطلع خاين ...
عمر : هههههههههه خاين مرة وحده ..لا والله ماقصدي ..بالعكس جيتكم على العين والراس والله اني فرحت لما شفتكم وخاصة " وغمز لاحمد " انت ...
نوره : لا تزعل يا خالد ..ترى بس تقدر تقول تعودنا ان وائل يجيبنا الا كل اولاد اخواني اعتبرهم اولادي ..وربي معزتكم البنات والاولاد وعمر وشوق ..وحده ..
احمد"يطالع في خالد ": ركزت معاها قالت البنات قبل الاولاد ..
نوره : والله يا احمد ..طيييييييب .. زعلت منك ..
احمد : لا لا الا زعلك يا ست الكل " وقام سلم على راسها " هاه رضيتي ...
نوره : ههههههههههه اجلس ..اجلس ..رضيت ..." ولفت تطالع في ابو وائل ".. الا جد وين وائل ما شفناه ..والا بيتخبى ليوم الخميس ..هههههههههههههههههههههه
الكل : ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
ابو وائل : ههههه .. والله وائل بالشركه ..وعنده شغل كثير .. ضغط نفسه بالشغل يبغى يخلص شغل بكرة الاربعاء اليوم عشان يرتاح بكره .. وما يداوم ..
عمر : اوهو ...بدينا اجازات من قبل الملكه ..الله يعينك يا خالي بعد ما يتزوج ايش بيسوي ...هههههههههههه
الجده : خلاص حرام عليكم كلتوا الولد وهو مو موجود... " وتسحب شعر خالد اللي كان جالس جنبها " وانت ما بتحلق هالشجرة اللي فوق راسك ...
احمد , وعمر : ههههههههههههههههههههه شجره خخخخخخ
خالد" يطالع في احمد وعمر بنص عين ..ورجع كلم جدته ": يا امي الله يخيك لنا يارب "وباس يدها " ... نفسي افهم ليه ما تحبين شعري ..و وائل ما تكلمينه لما كان شعره طويل ..والا تبغين هو يمشي على الموضه وانا لا ...
الجده : رجعتوا تتكلموا عن وائل الضعيف .. بعدين وائل شعره ناعم ومرتب مو مثلك اجعد ...
احمد و عمر " منتهين من الضحك ": ههههههههههههههههه
خالد : قولي انك تحبينه اكثر مني ..افا ما هقيتها منك يا مريم ...
الجد : وهي صادقه جدتك .. لو جيتني الشركه بدون ما تلبس شماغ راح اطردك من الشركه ...
ابو وائل : هههههههه يا يبه مو لها الدرجه ..هي فترة وتعدي ...شوف وائل على ما سوينا فيه ما قص شعره الا بعد ما تخرج واقتنع هو بنفسه ...
نوره : الا يا محمد على طاري وائل ... تقول عنده ضغط بالشغل ..ليه ما اعطيتوه انتم اجازة ..وخليتوا الولد يرتب لملكته ..ويشوف وش ناقصه ...
ابو وائل : والله كلمناه ..وابوي قال له من الجمعه اللي راحت من لما عرفنا قراره انه يبي الملكه هالاسبوع ..بس هو رفض يقول بس يوم الاربعاء باستاذن بدري ..وخلاص ماله داعي الاجازة ...
نوره : غريبه ... بس يالله ...الله يسعدهم يارب ..
ابو وائل :آمييين ...
خالد " وقف ": هاه يا عمتي تجين تنامين عندنا ..
نوره : ان شاء الله مره ثانيه اليوم ابغى اجلس مع امي وابوي هنا ببيت اخوي محمد ....
خالد " يأشر لاحمد يقوم ": يالله نستاذن ونخليكم تاخذون راحتكم مع بعض .." وقف احمد معاه ..وحتى عمر وقف معاهم "...
ابو وائل :: وين جالسين تعشوا معانا ..
خالد : لا مره ثانيه ..مع السلامه ..
احمد : مع السلامه ..
الكل : مع السلامه ......
عمر : يمه انا بطلع معاهم شوي ....
نوره : طيب روح ...بس جوالك اذا مغلق افتحه ...
عمر ابشري ...يالله باي .." وطلع يلحق احمد وخالد "....
ام وائل : سمر ....يا سمر ..تعالي سلمي على عمتك ...
سمر " جايه ركض ": اخيرا ...واو ...عمتو....
نوره : ههههههههه ..هلا حبيبتي ...
سمر : وحشتيني وحشتيني كثير ..طولتوا هالمره علينا...
نوره :ان شاء الله المره الجايه نطلع في خطوبتك ...
سمر " انحرجت ": عمتو ..خلاص .بلا احراج ...
الكل : هههههههههههههههههههههههه


.................................



الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 19
قديم(ـة) 27-06-2011, 04:33 PM
صورة عقد اللؤلؤ المكنون 1 الرمزية
عقد اللؤلؤ المكنون 1 عقد اللؤلؤ المكنون 1 غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية أنوثة خياليه بالرغم من الملابس الرجالية / بقلمي


............................

................. وائل على مكتبه ............

وائل جالس على كرسيه الدوار ... ومرجع ظهره على ورى ..ومتكي راسه على الكرسي .. ويطالع السقف ... ويفكر في اللي صار واللي بيصير ... يحس سقف المكتب من كثر ما يطالعه صورة عبير بكل حركاتها وتصرفاتها ...مره وهي تضحك وهي تبكي وهي مرتبكه وهي خجلانه ..حتى وهي معصبه .. ..
لا لا لا ..لازم انساها ... وما راح ينسيني عبير الا اني اتزوج وانشغل بوحده ثانيه غيرها ... يعني قراري صحيح .. يالله لو ما اخذ حسنه من هالملكه الا اني ابسطت جدي وجدتي وامي وابوي وعمي "سلطان" وعمتي هيا "ام عبدالله " .. الله وحده يعلم كيف مر علي هالاسبوع .. اشتغلت شغل ولا مره سويتها بحياتي .بس عشان لا يجي فرصه وافكر فيك ...المشكله انا امنع نفس من التفكير فيها بس غصب علي ...وربي غصببب ...يارب ساعدني ....
رن الاسبيكر تبع السكرتير : أستاذ وائل ..؟! .. أستاذ وائل ؟! ..
وائل" انتبه للسبيكر ": ............. نعم ماجد ..؟
ماجد : أستاذ وائل ...الشيخ محمد ..معاي على الخط يقول انه جوالك مقفل ..وحاب يكلمك ... احول المكالمه ؟!
وائل " يطالع في جواله ": ايه ايه حولها بسرعه ....
وائل : هلا يبه ..... ايه يبه ..توي اطالع في جوالي الظاهر الشحن خلص وانا مو منتبه ...والله ...!!...عمتي وصلت الحمدلله على سلامتها ..ايه اكييد جاي على العشاء ...خلصت كل الشغل ...الله يعافيك ...طيب ايش تبغون عشاء ...يعني المطعم بيوصله للبيت ..حلو حلو ..ان شاء الله ما بتاخر ...فمان الله ...

وائل " بفرح ..": عمتي جات .. يالله كيف اشتقت لها ..و عمر جاء "وهديت ضحكه الفرح لابتسامه " ..اخو عبير من الرضاعه ..يقدر يشوفها ويجلس معاها ويسلم عليها ولا احد يقول له شي ...وبعد بكره " واختفت الابتسامه " ملكتي ......ياربي حتى سيرة عمتي دخلت عبير بالسالفه ....لالا اقول الحق العشاء ابرك لي ..." اخذ جواله " يالله باشحنه بالسياره .."ونظارته الشمسيه علقها في جيب ثوبه ..واخذ مفتاح سيارته..طلع من مكتبه .. ومر على مكتب السكرتير "...ماجد نظم الاوراق ..الله يعينك انا طالع ... مع السلامه
ماجد : ان شاء الله استاذ وائل ..الله يعافيك ...فمان الله ...

.................................

سمر تكلم عبير ...

سمر : ترى اتفقنا انا ونجوى وفاء نلبس مثل بعض .. .. موافقه تلبسين مثلنا ؟
عبير " بتردد": مدري فاجاتوني .. انا اخذت فستان ...بس ممكن اخذ واحد ثاني معاكم مو مشكله ...
سمر" بفرح ": اييه كذا ...نبغى كلنا نصير مثل الأخوات لابسات مثل بعض ...بتصير اشكالنا روعه ...
عبير : بس المشكله المقاس ...
سمر : لا مشكله ولا شي ...كلمت عمتي تجي معاي انا وفاء بكره نختار الفستان و ........
عبير : وشو..باقي ما شريتوا ..توقعت انكم شريتوا لكم وباقي انا ...ترى الملكه بعد بكره مافيه وقت ...
سمر " تحك راسها ": وش اسوي مو ذنبي يبلشونا في اسبوع ..بس ما عليك ..اسمعيني ..انا مخططه لكل شي ...
عبير : اتحفينا يا ذكيه ...
سمر : شوفي احنا قررنا نشتري فستان هادي وناعم ..وانتي عارفه الملكه عائليه ..فاحسن شي ناخذ من ماركه معروفه يكون عندها فروع عندناوعندكم بالشرقيه ..وناخذ نفس الفستان وانتي تكوني مرتاحه من ناحيه المقاسات وغيره ...
عبير : اذا على الماركات اعرف مقاسي ..بس برضه اخاف اتورط..بس فكرتك حلوه ...
سمر: ايه بس لازم تكوني بالسوق في الوقت اللي احنا بنطلع للسوق عشان نعرف نختار مع بعض ...
عبير : ايه ما عليك ..سعود بيوديني اذا السالفه فيها ملكه وائل ...الا تعالي هنا انتي قلتي انتي وفاء ونجوى ما راح تيجي ..
سمر .: يوه اسكتي نجوى محتاسه حوس ..قالت خذوا اللي تاخذونه حتى لو جلابيه هههههههه..تعبت مع شيماء مره هالاسبوع ...
عبير : حتى شيماء المفروض تكون مريحه هالاسبوع عشان لا تصير مرهقه وقت الملكه ...
سمر : وين مريحه مسكينه كل يوم بالسوق ...بس تستاهل ..هي اللي وافقت على جنان وائل ...
عبير " مو فاهمه ": كيف يعني ...
سمر : اخوي الحبيب كلمها الاسبوع اللي راح قبل لا يكلم ابوي وشاورها اذا عادي لو صارت الملكه الخميس ..قالت ايه ...
عبير " اوه طلع يحبها ..": الله ..الله ..اذا كذا اجل تستاهل التعب ..
سمر : والله حتى وائل هالاسبوع ما نشوفه كرف كرف في الشغل غير عن كل مره ... بصراحه مدري كيف بتكون اشكالهم يوم الملكه ..
عبير " جاتها ضيقه ما تدري من ايش ": سمر حبيبتي ماما تناديني ..بكرة كلميني قبل لا تطلعون السوق ..عشان انا اطلع برضه ..اوك..باي ..
سمر : باي باي ...

عبير " غمضت عيونها .. وحركت يدها على رقبتها ..تحس انها مخنوقه ...طلعت غبيه غبيه ...يحبها ويموت فيها ... المفروض انساه ..بس مو قادره حتى وهو بعيد حبه يكبر يوم عن يوم ...
يوم الخميس اه من يوم الخميس ...هل باقدر اشوفه جالس جنب شيماء وهي بكامل زينتها ..ويمسك يدها .يؤؤؤ ..يا عبير ..وائل مو لك خلاص .." :.. يارب ساعدني انساه .."ونزلت دمعه حاره بحرارة قلب عبير على ضياع وائل منها "..........


.................................................. ....................

........بيت ابو وائل ........

بعد ما خلصوا العشاء ...مع عمتهم نوره وبنتها شوق ...ما عدا عمر اللي عزمه خالد لمطعم مع احمد وعبدالله و وائل ...عمر وافق عشان سمر تاخذ راحتها ...
سمر "بصوت واطي ": عمتي عندك شي بكره والا فاضيه ..
نوره : بكره قصدي بروح لشيماء اشوف تجهيزها للملكه ... واذا ناقصها شي ..ليه وش بغيتي ...
سمر " وهي ماده بوزها ": خلاص خلاص ما ابغى شي ..
نوره " ابتمست لها " : بس اذا حبيبتي سمر تبغى شي بشوفها الاول ..
سمر " انبسطت ": الله يسعدك يا عمتو... شوفي نبغاك تجين معانا بكره نشوف لما فستان للملكه ...
نوره : لحظه لحظه ... مين انتو ؟!
سمر : انا ونجوى وعبير وفاء ...
نوره " تحط يدها على راسها ": كلكم ما شريتوا لسى ...وش منتظرين ..
سمر : كفايه تهزئ يا ناس كفايه ....قبل شوي عبير وانتي الحين .
نوره : وليه عبير تهزئك وهي مثلك ما شرت ..
سمر : الا شرت بس انا اصريت عليها تاخذ واحد ثاني مثلنا ..عشان نطقم ...
نوره : طيب والمطلوب مني ايش ؟!
سمر : حكيت لها كيف راح يشترون الفستان وعبير في الشرقيه مع بعض ..
نوره " باستسلام ": امر لله نروح الصباح .. وبعد الظهر اروح لشيماء ...
سمر : الله ليه الصباح ..خليها في العصر ..
نوره : قلت الصباح والا دوروا غير ...
سمر: اوف امري لله وش نسوي الصباح الصباح ..

وائل : السلام عليكم " ومتجه لعند عمته وهو فاتح يدينه ".. هلا هلا هلا والله ...حيا الله الغاليه .." يسلم عليها ".. الحمدلله على السلامه ...توها نورت الرياض ...
نوره : الله يسلمك .. " تسوي نفسها زعلانه ".. لي اكثر من ست ساعات واصله وتوك تتذكر عمتك ...
وائل "بحنان ": عمتي لا تدلعين علينا ..تعرفين اني ما ارضى على زعلك ..والله لو مو الشغل كان انا استقبلتكم ..وبعدين خالد صار كريم فجأة ..وعزمنا ..وما حبينا نكسر مجاديفه نبغاه يصير كريم على طول ...
نوره : ههههههههههههه الا شكله كره الكرم منكم ...وين عمر ؟
وائل : برا يقول يبغى ينام عند احمد ..بس قلت له يكلمك انتي ويستاذن منك ...انا مالي دخل ..
نوره : الله يسعدك يا وائل ..ويتمم ملكتك على خير .
وائل " ابتسم ..وحاول يغير سيرة الملكه ..ولف على سمر ":.. خير سموره وش عندك مسرحه ...
سمر " طالعت ببرود في وائل وبعدين في عمتها ": بروح ارسل مسج لوفاء وعبير ...
وائل "برضه عبير ...": وش مسجاته في هالوقت ...
سمر : اسال عمتو ..عليها اوقات ..بس يالله الشكوى لغير الله مذله ...
نوره :ههههههههههههههههههههه
سمر : بعد ما ارسل المسجات ..بروح انام .." طالعت في وائل " والله شكل ملكتك هذي يا وائل عقاب لنا كلنا ....
وائل " فتح عيونه في اخته وسرح في كلمتها ...ملكتي عقاب لكم كلكم .."...عمتي وش تقصد ...
نوره: هههههههههههههه طلبت مني اروح معاها السوق قلت اذا تبغيني اجي في الصباح ..وهي مو عاجبها الصباح تبغى تنام هههه
وائل " ابتسم على جنب .. وكلمتها ترن في اذنه ": هههه بكلم عمر يدخل يكلمك ....

.................................................. .....

................اليوم الاربعاء في الصباح ...............................

طلعوا سمر وفاء وعمتهم نوره السوق بالتاكسي ..بعد موافقة وائل اللي كان رافض فكرة التاكسي بس عمته اجبرته وخاصة الكل مشغول ..وهي متعوده في الامارات تسوي كل شي بنفسها ...
وعبير وسعود في الشرقيه ..طلعوا للسوق ...
واتفقوا يروحون محلات معينه عشان ما يضيعوا وقت ..

دخلوا المول ...والى المحل...وعجبهم فستان روعه اتفقوا عليه ...وكلموا عبير تشوفه في نفس الفرع تبعهم في الشرقيه ..
سمر : يختي كيف مو فيه فستان لونه تفاحي ..فيه تل وقصير . ..اممم ..تقريبا على الركبه ...معاه حزام ذهبي ..
عبير" حايسه في المحل مع سعود ": يوه ..وينه مافيه ...سعود تشوف فستان فيه المواصفات ..
سعود"يدور معاها ": هذا ...
عبير ": لا لا تفاحي وقصير ....
سعود : اقول يمكن ما تعرف توصف ..هات اكلم عمتي ...
سمر " سمعت سعود ": قولي لاخوك مالت عليه ..ليه ما اعرف اوصف بزر ...
عبير : هههههههههههههههههههه ...سعود سمعتك ...
سمر" تقلد صوتها ": سعود سمعتك ... خلي الفتنه بين اولاد العم ..
عبير" مو قادره تمسك ضحكتها اكثر ..حاطه يدها على فمها من فوق اللثمه ": اوه ههههههههه اخ ههههههه اخ يا بطني ...
سعود: يا بنت ترى احنا في السوق مو بالبيت ...وبعدين خلصونا ..ترى ابوي يقول بنمشي للرياض المغرب ...
عبير " كاتمه ضحكتها ..وتمسح دموعها اللي نزلت من كثرة الضحك ": طيب ايش اسوي ما عرفت أي فستان تقصد ...
سعود : اممممممم ..كلميها مكالمه فيديو ...
عبير ..: أي والله فكره .. سمر سمعتي كلميني فيديو ...
سمر : ايه سمعته ...بس للاسف انا اخذت جوالي اللي بدون كاميرا ...حق المدرسه ...
عبير " تطالع في سعود ": الجوال اللي معاها بدون كاميرا ...
سعود : طيب عمتي والا وفاء ..محد عنده معقول ؟!...
سمر "سمعته وردت على عبير " : الا الا عمتي معاها ...بسرعه كلموا على جوالها ...باي ...
عبير " اعطت جوالها سعود عشان..يسوي الاعدادات تبع مكالمه الفيديو ... ودق على عمته "
نوره "دق جوالها ": غريبه مكالمه فيديو من عبير ...!! شكلها ملخبطه ..." نوره كانت بعيده عن سمر لما كلمت عبير عشان كذا مو فاهمه ليه عبير كلمتها ..."...
سمر: ردي ردي .والا ...هات انا بكلم ....." حبت تستقبل عبير عبر المكالمه بحركه حلوه .. ضغطت على تشغيل المكالمه .. وفتحت الغطوه بسرعه ..ارسلت بوسه لعبير .." ..امواح عبوره وحشتيني ...
سعود " انفجع وهو يشوف الشفايف على الشاشه او ما بدات المكالمه ... بس سمع صوتها .. رمى الجوال على عبير ..": امسكي شوفي هالمهبوله ....
عبير " مستغربه ..ليه قال كذا عن سمر ..بس نسيت لان ..اول ما اخذت الجوال ...لقيت سمر توريها الفستان ..اللي اختاروه ...فانشغلت بالتدوير على الفستان بالمحل ..لحد ما حصلته ...حاسبوا فيه وطلعت هي وسعود...وفي السياره راجعين البيت ...
عبير " تطالع في جوالها وهو يرن ..": هذي ريم ؟! .. وش عندها ..
الو ...هلا ريم ...
سعود " كان مسرح يفكر في سمر ..من لما شاف بوستها وشفايفها في الجوال ...بس انتبه لاخته وهي تكلم ريم ...وحاول يركز وش تقول اخته ...لانه ما كان يرتاح لريم ابد ..خاصة بعد ما جت مره البيت عندهم وكانت تتعمد ان سعود يشوفها ...بدون عبايه ... وبدون عبير ما تدري ..."..
عبير " بضيق ": ليه وربي حركه حلو نلبس مثل بعض ... هذي اول مناسبه في العائله ... ايه عندي لبس ثاني ....مدري بفكر ..
يا ريم قلت لك بفكر ايش بالبس ..باي ..
سعود " حس ان اخته متاضيقه .. وكانه فهم وش قالت لها ريم ": خير عبير ... ليه متضايقه ...
عبير " بحزن ": ولا شي ....
سعود " حط يده على رس اخته ": تخبين على سعود ..
عبير " بكت "...........
سعود "خاف عليها وقف على جنب ": عبير وش فيك ..فيك شي ...ريم قالت لك شي ...
عبير" حست نفسها بنتفجر من ريم وكلامها ..": تعبت وربي تعبت ..
سعود "بخوف ": خير وش فيك ..." وقرب منها وشدها لصدره "..عبير انا اخوك تكملي وش مضايقك ...
عبير" حست بامان وهي بحضن اخوها ..وخاصه ان له فتره ماصار يجلس معاها مثل اول ..لما كانوا بالرياض ": ريم ..
سعود : وش فيها ريم ...؟!
عبير" تكملت وقالت لاخوها عن ريم وش تقول عنها وانها تنتقدها في كل شي وتقول انها مو حلوه .. وانها تقول ان سعود احلى منها ..وكل الكلام اللي قالته ...
عبير " وهي تبكي " : واخر شي .. قبل شوي ...تقول ما ينفع تلبسون مثل بعض ...بتصيرين كانك شغاله بينهم ...والا ولد لابس فستان ...لا تطقمين معاهم ..هما جميلات ينفع لهم أي شي بس انتي لا ...
سعود" طول ماهو يسمع لاخته وهو حاس ان لو ريم قدامه اقل شي ممكن يسويه يضربها لحد ما يطلع الحره اللي بقلبه ..من قهره على اخته ...":... عبير ...نوصل البيت ونتكلم بهالموضوع ...اوكي..
عبير"باستسلام .. هزت راسها ..ومسحت دموعها ..وسرحت بالطريق "
سعود " كان معصب لدرجه كبيره .. بس ما حب انه يوضح لعبير غضبه ..عشان لا تتاثر وتحس انها غبيه اللي تصدق كلام ريم ..
ويزيد من شعورها بعدم الثقه بالنفس .."...
وصلوا البيت ... وراحت عبير تركض لغرفتها ... ..
ام سعود " انتبهت لهم وهم داخلين ..وبان الخوف في عيونها لما شافت عبير تركض لغرفتها ...".. بس سعود اشر لها بيده يعني مافيه شي يخوف ...ولحق عبير لغرفتها .."...
عبير" جلست على السرير .. ورمت كيس الفستان جنبها ..."
سعود" دخل وراها .. وجلس على كرسي التسريحه .": عبير..
انا اخوك ... واكبر منك ...بتسمعين كلامي والا لا ..
عبير " تطالع فيه ..": اكيد يا سعود ...
سعود" بجديه ..":.. حلو ...اجل متفقين .. اسمعي ..." عبير تطالعه باهتمام ".. بالمختصر المفيد ..لازم تقطعين علاقتك بريم ...
" عبير طالعت فيه ..وفتحت فمهت ..وكانها متعجبه .. وكمل سعود" لا تردين الحين ..فكري اول ...ليه ريم تقول دائما عنك كذا ..وهل فعلا كل شي قالته ريم صح ...!! انتي فكري يا عبير عندك عقل .. "وقف .. مسك يدها وقفها قدام المرايا " طالعي في نفسك .. معقول ما تشوفين نفسك جميله .." وابتسم لها بحب الاخ الكبير ".. شوفي عيونك ..حلو والا لا ...؟! .. فمك ... خدودك وغمازاتك أخ بس ...والله تطيح الطير من السماء " قالها بطريقه مضحكه..عشان تضحك .. وفرح لما شافها تضحك ...
ورجع لفها عليه وصار وجهها مقابله لوجهه ..مع اختلاف طول سعود "...عبير مو معنى انها صديقتك اصدقها في كل شي ..ومو معناه انك ما عرفتي تختاري الصديقه تكوني غلطانه ..لا ..كل شي يصير للواحد لازم يتسفيد منه ..مو يخليه يتحطم لا بالعكس يخليه يشغل عقله ويعرف الصح من الخطأ... اوكي مو مشكله ..نشاور اصداقائنا ...بس مو معناه اللي يقولونه هو الصح ...اخذ الصح واخذ اللي يناسبني من كلامهم ..والباقي ارميه بالبحر ... اذا هم لهم عقل يفكرون فيه وعين يشوفون بها ...وانا مثلهم وانتي مثلهم ..لك عقل تفكرين فيه وعين تشوفين بيهم ..
عبير" كانها اول مره تستوعب ايش صاير لها مع ريم .. وفعلا ريم كانت تحطم فيها وفي ثقتها بنفسها ...ابتسمت لاخوها وهزت راسها بمعنى انها اقتنعت بكلامه "...
سعود : لو حبيتي تتكلمي مع احد او تشاوري احد ...او تفضفضي ..انا صديقك ...وباسمعك ...اتفقنا ..
عبير " ابتسمت ": اتفقنا ...
سعود : فدييت الغمازات ..هههههههه .. لا لا لازم اقدم اعتراض للعائله ..
عبير: اعتراض شو ..
سعود" حط يده على خصره ..ومد شفايفه ": ليه انتي عندك غمازات وانا لا ...
عبير : ههههههههههههههههه
سعود: لو عندي غمازاتك كان طيحت النص الثاني من بنات الشرقيه ...أخ بس" عض على شفايفه " ..على هالحظ...
عبير :هههههههههههه
سعود " ارتاح لما حس ان اخته فهمت وش كان يبغى يوصل لها ..": طيب ...يالله خذي الفستان وخليني اشوفه عليك ..
عبير " اختفت ابتسامتها ": سعود ... وش رايك بالحركه اللي بنسويها اننا نلبس مثل بعض ... حلوه والا لا ...؟
سعود : انتي قولي ايش رايك بالحركه ..مبسوطه انكم بتلبسون مثل بعض ..!!؟؟؟ ....
عبير" بحماس": ايه كثير مبسوطه ومتحمسه .. وخاصة ان اول مره نسويها نلبس مثل بعض ..وكمان ما نسيوني وكلموني من الرياض ..واحس اول مره ابغى اسافر للرياض بسرعه ..
سعود : هذا انتي جاوبتي على نفسك ...يالله انتظرك بالصاله مع امي .. لا تتاخرين علينا .. ترى بنمشي على الرياض اول ابوي ما يرجع من الشركه ...بسرعه خلصي ..." وطلع وترك عبير لوحدها ...اللي اخذت الكيس بكل حماس .. ولبست الفستان ..."


وبكذا يكونوا البنات خلصوا من فساتينهم ....وابو سعود واهله وصلوا الرياض الساعه 11 بالليل .... والكل نام بدري حتى الشباب ما طلعوا يسهرون لان بكره وراهم شغل من الصباح ..



الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 20
قديم(ـة) 27-06-2011, 04:33 PM
صورة عقد اللؤلؤ المكنون 1 الرمزية
عقد اللؤلؤ المكنون 1 عقد اللؤلؤ المكنون 1 غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية أنوثة خياليه بالرغم من الملابس الرجالية / بقلمي


اتمنى يعجبكم هالجزء .... وعطوني توقعاتكم ...


الرد باقتباس
إضافة رد
الإشارات المرجعية

رواية أنوثة خيالية بالرغم من الملابس الرجالية / بقلمي ، كاملة

الوسوم
آنوثة , الملابس , الرجالية , بالرغم , خياليه , سمر&عمر , شيماء&ولد خالتها , سعود&منى , عبير&وائل , نجوى& أحمد
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
إنجبرت فيك و ما توقعت أحبك و أموت فيك / بقلمي ، كاملة مفتون قلبي روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 6241 28-09-2014 07:29 PM
حنيتك راحت لوين وشفيك ما تشتاق لي / بقلمي ، كاملة ملتفت صوبك لوعينك تهل دم روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 1715 22-07-2014 12:52 PM
مجلس الروايات للإستفسارات و الطلبات فقط [ الإقتراحات ممنوعة ] ؛ ضمني بين الاهداب روايات - طويلة 2005 23-06-2011 08:16 AM
ابي فزعتكم رائد الغريب سجل الأعضاء - للتواصل بين الأعضاء 7 22-05-2011 09:38 PM
مجلس الروايات للإستفسارات و الطلبات ؛ !! أنـثـى الـ خ ـيـآلـ !! روايات - طويلة 3973 07-10-2010 01:10 PM

الساعة الآن +3: 11:11 AM.
Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2014, vBulletin Solutions, Inc.
SEO by vBSEO 3.6.1
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


تصميم دريم تيم