اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 1
قديم(ـة) 06-07-2011, 01:20 PM
صورة يكفيني انك معايا~ الرمزية
يكفيني انك معايا~ يكفيني انك معايا~ غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رواية أسرار بنات الثانوية / بقلمي , كامله



بسم الله الرحمن الرحيم

روآية أسرار بناآت الثانوية

هاااي...
كيفكم!؟
اليوم قريت روايه عن بنات في الثانويه و مشاكل البنات و حووسه طبعا انا زيكم ما كملتها..
فحبيت تشااركوني قرائتها...
وانشالله تعجبكم...
واذا شفت في تفاعل معاي بكملها و اذا ما كان في ردود بوقفها اوك...
الجزء الاول:البداايه:
مشاعل) فتاة كالصبيان تماماً بكل حركاتها وخصوصاً شعرها القصير مثلهم لكنها رغم ذلك جميلة ومن يراها يقول انها شاب جميل فهي في "السابعة عشر"من عمرها.
ذات يوم بعد ان ذهبت الى المدرسة عادت منها الساعة العاشرة فصرفتها دائماً الساعة الواحدة لكنها اتصلت على والدها ليعيدها الى المنزل بحجة أنها متعبة فدخلت الى غرفتها وتفاجئت بوجود شقيقها الأصغر بالغرفة يحاول فتح اللاب توب فبالتالي تفاجئ هو من دخولها فهو لم يذهب الى المدرسة كان غائباً
فصرخت عليه بغضب:"يا حيوان مين قال لك تفتح( اللاب توب)" فردَ (خالد) بخوف وهو اسم شقيقها:"أ..نا..أن..ا"
(مشاعل)بغضب:"أقول إطلع برة لا أضربك الحين"
(خالد) ويكاد قلبه يطير من الفزع:"اسف ..ان شاء الله ان شاء الله حطلع"
فترك (اللاب توب) وخرج مسرعاً.فأغلقت الباب خلفه
ورمت حقيبتها على السرير ودخلت للإستحمام.
وعند خروجها ارتدت ملابسها إتجهت إلى هاتفها النقال لترى ان كان هناك اي رسائل.
فوجدت رساله واحدة من صديقتها (ندى):"هاه حبيبتي (ميشو) كيفك؟والله اشتقت لك مرة انا اليوم تعبانة عشان كذة ما رحت المدرسة على العموم اتصلي فيني ان جيتي "
(مشاعل)بنفسها:"يووووه ماني رايقه لها بس لازم أكلمها"
فإتصلت عليها (مشاعل).
(مشاعل):"هلا (ندى) كيفك؟ سلامات كاتبة انك غايبة"
(ندى):"الله يسلمك صداع بس المهم غريبة دقيتي الساعة 10 شكلك رجعت البيت ما كملت الدوام؟"
(مشاعل):"طفشت فسويت نفسي تعبانة"
(ندى):"المهم ايش أخذتوا اليوم؟"
(مشاعل):"أخذنا الصداع والهم والغم في كل الحصص اللي أخذتها لمن طفيت"
(ندى):"الله واكبر"
(مشاعل):"كل الأبلات جو اليوم عشان كذا انسحبت"
(ندى):" المهم يالله ما حبيت أزعجك باي"
(مشاعل):"بايات حبيبتي"
أغلقت السماعة وارتمت على السرير وغطت في نوم عميق.
وفي مكان اخر كانت هناك فتاة اسمها(ريفال) في الخامسة عشر من عمرها لم تتعرف على اي احد فهي في الصف الأول ثانوي ف(ريفال)فتاة جميلة وكانت تعاني من هذا الشيئ في المدرسة لغيرة الفتيات منها.
وفي اليوم التالي,في المدرسة:
كانت (ريفال) في نفس مدرسة (مشاعل) فجلست في أحد المقاعد الموجودة في الحديقة.
فرأت فتاة اتية من بعيد متجهة لها وعند وصولها الى مكان (ريفال) مدت يدها مصافحة:"السلام"
(ريفال):"وعليكم السلام"
فجلست الفتاة بجانبها وقالت:"إنت اولى ثانوي صح؟!"
(ريفال):"ايه انا أولى ثانوي وإنت؟"
(الفتاة):" اكيد مثلك بس انا مو جديدة على هذي المدرسة"
(ريفال) تسأل بإستغراب:"كيف؟"
(الفتاة):"أنا المفروض ثاني بس رسبت سنة"
(ريفال):"آه!"
(الفتاة):" ايش اسمك؟!"
(ريفال):"انا ريفال وانت؟"
(الفتاة):"انا (ليان)"
(ريفال):"تشرفت معرفتك"
(ليان):"انت مو بفصلي او انا غلطانة؟!"
(ريفال):"اللي أعرفه انه انا ب 1\3"
(ليان):"لا منت بفصلي انا 1\2بس ويش رأيك تنقلي عندي؟"
(ريفال):"خلاص حطوا الأسامي"
(ليان):"روحي كلمي ابلة (ناديا)"
(ريفال):"ليش مو انت اللي تنقلي عندي"
(ليان ):" لا تنسين انا رسبت وأبلة (ناديا) تكرهني "
(ريفال):" اوكي حروح بس اذا قالت لي ليش؟ ايش اقول؟"
(ليان):" عادي قولي يا ابلة تعرفت على وحدة بفصل 1\2 وما اقدر اقعد دون صديقة حينزل مستواي"
(ريفال):"اوكي يالله نروح"
فذهبتا الى مكتب المعلمة (ناديا) فإنتظرت(ليان) (ريفال) عند الباب.
فدخلت (ريفال)قائلة:" السلام"
(المعلمةناديا):"وعليكم السلام"
(ريفال):"أبلة ممكن أنقل من فصلي الى 1\2؟"
(ناديا):"اوكيه ممكن بس ليش؟"
(ريفال):"علشان انا تعرفت على وحدة بفصل 1\2 والصراحة يا ابة ما ابغى اجلس دون صديقة يمكن ينزل مستواي الدراسي"
(ناديا):"اوكي حسوي الأوراق والحين روحي للفصل اللي تبغيه"
(ريفال):"شكرا يا ابله ناديا"
(ناديا):"العفو حبيبتي"
خرجت (ريفال)واخبرت (ليان) عن الأمر فسعدت كثيراً
رن الجرس لبداية الحصة الأولى
وقد تأخرت (مشاعل) كالعادة عن الحصة وأيضاً شقيقها (خالد).
وعند دخول (خالد) الى المدرسة.رآه (الوكيل) فصرخ عليه قائلاً
:"ما شاء الله عليك يا (خالد) ليش التأخير؟"
(خالد):"السيارة تعطلت علينا"
(الوكيل):"ما شاء الله الكل هنا تعطلت سياراتهم وفي نفس اليوم"
فرد عليه أحد الفتيان بسخرية وكان في الصف الثاني ثانوي:"شفت يا أستاذ قول سبحان الله"
(الوكيل):" أقول (محمد) خليك ساكت احسنلك"
فضحك الكل. فانقص الكل درجة في المواضبة فهو عصبي جداً.
وفي الحصة الاولى حصة (محمد) كانت حصة (مطالعة) فأوقف المعلم احدهم ليقرأ فكان الذي سيقرأ كسوول وشقي.
(المعلم):" (سالم) إقرا"
فبدأ ( سالم يقرأ لكن بصوت منخقض.
(المعلم) بغضب:" (سالم) فين راح صوتك؟"
فرد(محمد):" استاذ نسي صوته في البيت"
فبدأوا يضحكون لكن (سالم) نظر الى (محمد) بغضب لكنه تابع القرأة.

وفي مكان اخر كانت (مشاعل) وصديقتها (ندى9 قد هربوا من حصة البلاغة والنقد الى دورة المياه
(مشاعل):" جبت الدخان تبغي؟"
(ندى):" ايه بالله مشتهية أعطيني عاد احنا مانشربه إلا في المدرسة"
أخرجت (مشاعل) علبة السجارة وأشعلتها لندى) ولنفسها.
وبدأوا يشربون ويتحدثون فقد دخلوا داخل دورة المياه. وأغلقوا الباب بالمفتاح
وفجأة اذ (بريفال) تدخل فلاحظت خروج دخان من عند المرحاض وكان الباب مغلق.
فتعجبت لكن فضولها دفعها الى سحب أحد الكراسي ووضعه أمام الباب فتسلقته وألقت نظرة واذ
بها ترى من الأعلى فتاتان تشربان السجارة بشهية.

فشهقت (ريفال) متفاجئة:"هه!"
فنظروا كلاًمن (مشاعل)و (ندى)إالى ألاعلى فرأوا رأس (ريفال)فأسرعت بالنزول لكن (مشاعل)
فتحت الباب بقوة وأمسكت (ريفال) من ياقتها الأمامية وهي ممسكة بالسيجارة باليد الأخرى
قائلة:"وشفتينا ياللي ما تستحي على وجهها قلة أدب وبعد وبكل ثقة تطالع من فوق شوفي ان علمتي أحد عن اللي شفتيه قسماً بالله لا تتندمين عاليوم اللي ولدتي فيه "
(ريفال):"بخوف:"ان شاء الله ما حقول ..ما حقول"
ففلتها (مشاعل) وتركتها أسرعت (ريفال) بالخروج.
فإتجهت (ندى) إلى (مشاعل) وألقت ذراعيها حول (مشاعل)قائلة:"خلاص حبيبيتي (ميشو)
لا تعصبين خلينا نكمل وبعدين نطلع لاتخافي البنت ما حتعلم أحد كنت شديدة عليها"
(مشاعل):" اوكي حياتي خلينا ندخل الحمام ونكمل لأن هذه البنت رفعت ضغطي عنجد"
كانت (ندى) فتاة تتمنتع بجاذبيةدائماً لا تخرج من المنزل إلا بعد ان تضع على وجهها الميكأب
وعلى عيناها عدسات ومن عادتها عندما تكون مع (مشاعل) تخلع أزرار يا قتها الامامية لتبين
مفاتن صدرها بهذا الشكل يعتبرها مقززة وأما (مشاعل) ملقبة بين الفتيات (بالمسترجلة) لحركاتها الصبيانية تماماً.
ذهبت (ريفال) إلى الفصل وكان واضحاً عليها تعابير الخوف والقلق لأنه لم ترى منظراً كهذا من قبل في أي مدرسة ارتادتها رغم أن هذه المظاهر موجودة حتى في مدارس المتوسط.
فأخبرت صديقتها (ليان) بالأمرفأجابتها قائلة:"أووه هذي المظاهر حتشوفيها كثيير بهذي المدرسة"
(ريفال):" أعوذ بالله من الشيطان الرجيم الحمدلله يارب عالنعمة اللي انا فيهل"
فبدأت (ليان) بالضحك.
وفي مكان آخركانت هناك مجموعة بنفس المدرسة مجموعة سيئة بنات في الثالث ثانوي
يعرفن [بالشلة الفاسدة] تنتشر ظاهرة الشذوذ فيما بينهم.
هن 6 فتيات لا يقتصرعلى نفسهن بل يحاولن جمع فتيات آخريات خصوصاًان كانت الفتاة بريئة
ولاتعرف لمثل هذه الشياء .
وأيضاً كانت هناك فتاتان في الصف الأول الأولى وأسمها (ملاك) والثانية وأسمها(منال) فهما فتاتان مجتهدتان ليس كثيراً لكن (منال) تعتبر أشطر من (ملاك) فقد كانوا بالفصل عندما دار هذا الحديث التالي.
(منال):"في هنا في المدرسة الكل يتكلم عنها مرة مرة مرة..يعني انتي فاهمة"
(ملاك):"قصدك شاذات؟!"
(منال):" ايه"
(ملاك):"ايه شفت وحدة منهم الصراحة عجبتني شخيصيتها وشكلها اموووت أتعرف عليها"
(منال) :"مالت عليك مالقيتي غيرهم أنا أكفي وأفي"
(ملاك):" أكيد انتي على راسي من فوقبس هم نفسي أتعرف عليهموناسة تتعرفي على أكبر منك"
(منال):" وناسة ايه؟ لا وناسة ولا شيءالحمد لله بس اني ما حتعرف عليهم ولا ودي اكون صديقتهم"



الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 2
قديم(ـة) 06-07-2011, 01:23 PM
صورة يكفيني انك معايا~ الرمزية
يكفيني انك معايا~ يكفيني انك معايا~ غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد: روآإآية --" أسرآآر بنآأإت الثآأنـــوية " *~^ } !!




يتبع --}



وفي مدرسة الأولاد:
كان (سالم) ينتهز الفرصة هو وزملائه لضرب (محمد)
وأما (محمد) كان يسير مع صديقه(مؤيد)
(مؤيد):"اليوم انت عنجد عجبتني باللي سويته ب(سالم) لمن قلت انه (سالم)نسى صوته في البيت"
(محمد):"ايه والله انه خبل هذا (سالم) عايه شقاوة بس لمن يجي يقرأ صوته يندس فين ماأدري زي البنات"
(سالم)بغضب:"زي البنات هاه؟"
فألتفت (محمد) اليه واذ ب(سالم) يلكمه على وجهه.
(مؤيد)::" (محمد) ؟!"
فنهض (محمد)بغضب وبدأ يلكم (سالم) وبدأوا بالتعارك. حتى أتى (استاذ)الرياضة وأوقفهم عن
المعاركة فصرخ (أستاذ الرياضة):"يالله كلكم عند المدير قدامي"
فذهبوا عند المدير الذي كان شديداً
(المدير):"مين اللي بدأ؟"
وبسرعة كل واحد أشار الى الأخر .فدخل (خالد) للمدير قائلاً:" أستاذ انا ماأعرف أحد فيهم بس
أنا مين اللي بدأ هو هذا "كان مشيراً الى (سالم)"
فأحضر (المدير) مسطرة ومن حدها ضرب أصابع (سالم) فآلمته جداً.
وكانت نهاية الدوام فرن الجرس خرج (سالم) بغضب شديد.فجاء (محمد)الى وشكره فرد (خالد):" عادي بس حبيت أقول الحقيقة"
وأما (محمد) وكان لديه شقيقة واسمها (منار) لكن والدهم متوفي وأما والدتهم فقد تزوجت برجل آخر وهو يعيش معهم.
فهذا الرجل شديدا جداً عليهم وعصبي
ف(محمد) ليس كبقية الشبان بل هو شاب حر بأفكاره يحب شقيقته جداً ولم يضربها ابداً
في حياته فهو مشهور بالهرب من المدرسة ولا يقتصر هذا على نفسه بل أيضاً يهرب شقيقته من مدرستها متى أرادت ذلك هي وصديقاتها.
فهو يشعر به لأنها وحيدة بعد إنشغال والدتهما بطفلهاا لجديد و زوجها.
وفي الليل .
كان (خالد) مع صديقه (عبد الرحمن) يسيرون بعد انتهائهم من لعب الكرة لكالعادة فهم عندما يعودون الى منزلهما يمرون من منزل المدير فهو بالطريق المؤدي ال منزلهما وأيضاً هم يعرفون سيارته جيداً وبينما وهم يمشون وقد كانت الساعة تشير الحادية عشر ليلاً لمح (خالد) (سالم) مع صديقاه كانت معهم حدائد وعصي إختبأ كلاًمن (خالد) و(عبد الرحمن).
خلف أحد السيارات ينظرون إلى (سالم) الذي بدأيحطم سيارة (المدير) زكانت أصابعه ملفوف
بالشاش ابيض وبدأ يكسر السيارة كأنه يرى الشيطان أمامه فقد أظهر (خالد) هاتفه النقال يصور (خالد) الذي فقد هو بان بالصورة.
وبعدها أفرغ اطارات السيارة وهرب هو وزملائه.
فقال(خالد) :"شوف الحيوان بس ان ما علمت (المدير) وريته الفديو اللي مصورهبس كويس عندي الدليل"
(عبد الرحمن):"لو دري (سالم) ياويلك".


وفي اليوم التالي في الصباح .. ذهب (خالد) إلى منزل المدير وكان المدير واقف عند سيارته حائراً ويفكر من الذي فعل بها هكذا.
فإتجه (خالد) إليه قائلاً:"يا مدير ترى (سالم) هو اللي كسر سيارتك"
(المدير)بغضب:" إيش؟! إيش قلت؟"
(خالد):" هذا هو الدليل"
فأعطاه (خالد) هاتفه النقال بعد أن فتحه على التصوير.
وبدأ (المدير) يرى (سالم) وهو يحطم سيارته بغضب.
(المدير) بعد أن إنتهى من المشاهدة:"إن ما فصلت هذا الحيوان من المدرسة فصل نهائي"


وعند مجيئهم الى المدرسة بتاكسي كان (خالد) معه باالتاكسي
(المدير):" حزيدك درجات يا (خالد) على اللي سويته "
(خالد):"شكراً"
وعند وصولهم إلى المدرسة نادى (المدير) (سالم) الذي أتى وكأن شيء لم يكن.
(سالم):" نعم يا أستاذ"
(المدير):"إنت اللي كاسر سيارتي؟"
(سالم):"لا مو أنا اللي كسرتها"
(المدير):"لاتنكر يا ولد لأن (خالد) اللي مصورك بكاميرا الجوال"
(سالم) بغضب:" مين (خالد)؟!"
(المدير):" اللي أمس علم عليك"
فسكت(سالم) وكان غاضباً من (خالد).
(المدير):"شوف الصور"
فشاهد التصوير وزاد غضبه كثياً فاخر من يتصوره أن يكن أحد طلاب المتوسط يصوره.
فلم يستطع الإنكار
(المدير):"تم فصلك فصل نهائي وما حترجع للمدرسة إلا إذا جبت الوزير أفكرإطلع برة الحسن"
فخرج (سالم) وأخذ حقيبته فرمق (خالد) بنظرة خبث وذهب.
(عبد الرحمن):" شوف شلون يطالع فيك"
(خالد):"وأنا مو خايف منه"
وفجأة أتى (محمد)وقال:"(خالد)"
(خالد):" أهلين يا محمد"
(محمد):"واللة انك ذكي باللي سويته في( سويلم) الحمد لله انك فكيتنا منه كان علة بالفصل"
(عبد الرحمن)بقلق:"بس يا (محمد) انت ما شفته كيف طالع ب(خالد) والله حاس انه حيسوي شيء"
(محمد):" ياكل خرا ما يقدر يسوي شيء بعد ما انفصل"


وفي الصرفة..كان (سالم) قد وصل الى البيت فقد أتصل (المدير) على والده يخبره بفصل (سالم) من المدرسة نهائياًفقد كان ينتظر (سالم) بفارغ الصبر وعندما دخل إذ به ينقض على ولده بالضرب كان معه عصا وسلك بدأ يضربه بشدة و(سالم) يصرخ من شدة الألم.
وعندما إنتهى من الضرب صرخ والده قائلاً:" اطلع برة البيت قال لي المدير كل شيء اطلع ولا ترجع هنا احنا ما عندنا كسلانين"
حاول النهوض رغم الألم فسار حتى وصل الى منزل (عمر) صديقه.
وعند وصوله. طرق الباب ففتحت وما إن رأته :"ااااااااااااه" صرخت وأغلقت الباب
فلم يستطع (سالم) أن يتحمل أكثر فسقط.
أسرعت (الفتاة) الى (عمر) قائلة:"(عمر)..(عمر) في واحد يمة شكله يخوف عند الباب كله دم في دم"
فأسرع (عمر) وفتح الباب وإذ به يرى صديقه ساقط على الارض فحمله وأدخله إلى غرفته فأخبر والدته
عن صديقه وأنه في غرفته.
فأحضر حقيبةالإسعاف معه وبدأ يعالجه ويلف حول رأسه الشاش الابيض وعندما إستيقظ (سالم) أخبر
(عمر) بكا ما حصل.
(عمر):" اوكي هد الحين رايح أجيب مويا"
فذهب لإحضار الاء فإلتفت (سالم) إلى الطاولة التي بجانبه فوجد سكين صغير بحقيبة الإسعاف الأولي
فسحبها ووضعها بجيبه.
فأتى (عمر) فشرب (سالم) الما ء وقال:" إسمع اليوم لازم نضرب (خالد) اليوم "
(عمر):" خلاص يا (سالم) مو لازم كافي اللي سويناه بسيارة المدير"
(سالم):" انا راح أروح أضربه اليوم تبي تجي أو لا ؟"
(عمر):" خلاص حروح معك"
(سالم):": قول ليوسف عشان كلنا نروح"
فخرجوا وأخبر( يوسف)بلأمر فوافق.
وفي الليل كانت (مشاعل) تود الخروج مع (خالد) فإنتظروا وإذ بهم يرون (خالد) مع شقيقته(مشاعل)
(سالم)بصوت منخفض:" (يوسف) انت حاول تمسك (أخته) لا تخليها حتى تحاول تساعد أخوها"
(يوسف):"ولا يهمك"
فإنطقوا على (خالد) وبدأوا يضربوه
(مشاعل):" لا يملاعين لا تضربونه خلوه"
فحاولت الإقتراب لكن (يوسف) واقف لها بالمرصاد.وفجأة اذ (سالم) يخرج سكينة ويطعن بها (خالد)
(مشاعل):"لااااااااااااااااااااااااا"


(مشاعل):"لاايش سويت؟ يا حيوان"
فأسرعوا بالفرار واذ بمشاعل تسحب طرحتها وتغطي معدة (خالد) بها لكي لا ينزغ الدم أكثر.
فأخذت الهاتف النقال مسرعة واتصلت على الإسعاف وأخبرتهم بالمجيء مسرعين.
(خالد):" مشاعل حاس اني راح أموت يا مشاعل"
(مشاعل):" لا تقول كذا تحمل الحين يجوا الإسعاف انا أحاول قدر اإمكان أسد الدم عشان ما ينزل"
فأسرعت و أتصلت على والدها
(مشاعل):" يبه يبه خالد تعال البيت بسرعة"
وفجأة اذ بالإسعاف يأتون ونقلوا خالد الى السيارة وذهبت معه مشاعل ومن السيارة اتصلت على والدها
فأخبرت والدها انهم بالمشفى(الوالد):" ليش؟ خير ويش صاااير علموني؟
(مشاعل):" تعال المستشفى وانا أقولك"
فأدخلوه العناية الفائقة فق فقد الكثير من الدم.
فخرج الطبيب
(مشاعل):"خير يادكتور"
وفجأة اذ بوالدها يأتي
(الدكتور):" انت ابوه؟!"
(الوالد)بقلق:" ايه انا خير"
(الدكتور):" ولدك تعرض لطعنة"
(والد):" ايش؟"
(الدكتور ):" المهم انه سليم بس فقد الكثير من الدم وكان حيموت نبغاك تتبرع اذا الدم من نفس الفصيلة "
(اوالد):" من نفس الفصيلة هيا"
وبعد ان تبرع
(مشاعل) لوالدها):" ابويا هم ثلاثة عيال كلهم بسني هم اللي ضربوه"
فأخبر والدها الشرطة فأسرعت بالمجيء
أخبرالأب الشرطة التي اتظرت استيقاظ (خالد)
وفي اليوم التالي دخل الضابط ليسأل (خالد) :" من الذي فعل ذلك ولماذا"
(خالد) بقوة :"هذا واحد اسمه ... سالم ..................."
فأخبره بالقصة كلها.
(الضابط):" لازم نلاقيه"









الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 3
قديم(ـة) 06-07-2011, 01:25 PM
صورة يكفيني انك معايا~ الرمزية
يكفيني انك معايا~ يكفيني انك معايا~ غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد: روآإآية --" أسرآآر بنآأإت الثآأنـــوية " *~^ } !!




ي ت ب ع ~~~~

فبدأوا يبحثون عه في الحي فقد أخبرهم (خالد) أين منزل وأين منزل أصدقائه.
وعند وصولهم الى منزله..
فتح والد(سالم)
(الضابط):"ابنك موجود؟"
(الوالد) بغضب:" لا ليش ويش مسوي مصيبة بعد؟"
(الضابط):" ولدك متهم بمحاولة القيام بجريمة قتل"
(والده):"اييش؟"
(الضابط):" فينه ومتى يجي؟"
فأخبره (والده) بأنه قد فصل من المدرسة وانه ضربه وطرده من المنزل.
فذهبوا الى منزل صديقه(عمر).فطرقوا الباب ففتحت الصغيرة شقيقة (عمر)
(الضابط):" السلام حبيبتي تعرفي صاحب أخوك (سالم)؟"
(الفتاة):"ايه (سالم) عندنا"
فذهبت الطفلة ل(عمر) قائلة:" (سالم) (عمر) الشرطى تبغى سالم"
سالم متفاجئ:"ايش؟"
عمر:"مستحيل كيف عرفوا مكانك؟"
سالم:" حهرب من الشباك"
(عمر:"يالله نط"
فقفز (سالم) لكن اذ بالشرطة محاصرة المكان فألقت القبض عليه.

وفي المشفى دخلت عائلة (خالد) عليه والد ووالدته و(مشاعل)
الولدة:" هاه حبيبي خالد سلامات ياعمري سلامات"
خالد:" الله يسلمك يا امي"
مشاعل بغضب:" مين ذولا الكلاب اللي ضربوك يا خالد؟"
خالد:"هذا سالم في المدرسة..."
فأخبرهم بكل القصة.
وفجأة اذ بهاتف خالد النقال يرن.وكان عبد الرحمن هو المتصل فردت مشاعل.
مشاعل:"الو"
(عبدالرحمن):"السلام"
مشاعل:" وعليكم السلام"
عبدالرحمن:"معليش بس هذا مو رقم خالد؟"
مشاعل :"الا هذا رقمه مين معي؟"
عبد الرحمن:"انا صديقه عبد الرحمن بس فين خالد "
مشاعل:" خالد؟ حقولك ايش صار...."
عبد الرحمن مذهول :"الحمد له على سلامته انا كنت محذره حسيت انه سالم حيسوي شيء"
مشاعل:" خذ معك خالد"
فأخذ خالد السماعة
(عبد الرحمن:" سلامات والحمد لله على سلامتك كمان كنت عارف انه الحقير حيسوي شيء
أنا مو محذرك"
(خالد):" اولا اله يسلمك ثانيا ما كنت عارف انه حيحاول يقتلني"
عبد الرحمن :"المهم الحين انهم مسكوه وحيلاقي جزاءه وكمان حنقول لمحمد عشان نزورك اوكي"
خالد:"اوكي اله يحيكم"
عبد الرحمن:" اوكي العصر يناسبك بكرة؟"
خالد:" ايه يناسب"

في اليوم التالي
كانت مشاعل وصديقتها ندى قد تركوا السجارتان في دورة المياه.
فرأتها فراشة المدرسة وأسرعت الى الادارة وأرتهم اياها
فغضبت المديرة جداً
( لوكيلة):" حسبي اله ونعم الوكيل في الي شربوا السم هذا"
المديرة:" لازم نسوي تفتيش حتى نلاقي الي شربوه واكيد معهم ولاعة وهذا الي لازم تدورون عليه ويتضح لي انهم بنتين.ياله الحين روحي كل الابلت خلي كل وحدة تفتش فصلها"
الوكيلة:"ان شاء الله"
فذهبت معها المرشد ة الطلابية بعد ان اخبرتها بالموضوع
فدخلت المعلمة حنان رائدة فصل مشاعل وندى
(حنان):" ياله كل اثنين اثنين يجوا هنا"
(ندى ):" ياويلانا يا سواد ليلينا"

دخلت المساعدة تفتش الحقااائب واما المعلمة حنان تفتش الفتيات واحده واحده ...
كانت مشاعل خائفه جدا لأن الولاعه معها وبدون احد يراها غير صدقيتها ندى التي اتت امامها تحاول ان تسد عليها
فأسرعت مشاعل ووضعت الولاعة تحت شرابها وارتدت الحذاء دون مرأى من احد غير ندى
ونهظت مسرعة
ففتشوهم ولم يجدوا شيئا فخرجوا بغضب اخبروا المديره التي غضبت بشدة لعدم اكتشافهم شيئا


وبعد الحصة الثالثة في استراحتهم بين الحصص
كانت ملاك تسير مع منال صديقتها فرأوا الشلة السيئة وكانت كالعادة تجلس بجانب المنصة التي تقام فيها الاذاعات
(ملاك):" شوفي هذي البنت تجنن اموووووووت واتعرف عليها"
(منال):" عاد اسمعك تقولي هالكلمة مرة ثانيه لا انا صديقتك ولا اعرفك"
(ملاك):" احاول عاد كلش ولا زعلك"
واكملوا سيرهم وفجأة اذ بالفتاة نفسها تقوم ورأوها منال وملاك
احدى فتيات الشلة:" (ناهد) (ناهد) اشتريلي عصير معك"
فردَت ناهد:" اوكي"
قالت ملاك بخبث:" اها الحلوة اسمها ناهد؟؟؟"
فسحبت ملاك منال قائلة:" ححاول اصدم فيها"
منال:"لا يا ملقوووفه..."
فسارت ملاك وفجأة اذ بها ترتطم بناهد....
ملاك:" او سوووري معاليش عورتك؟؟"
ناهد:"لا حبيبتي انا اسفه "
ملاك:" انتي ناهد؟؟"
ناهد:" ايه انا ليش؟"
ملاك:"انتي اللي في ثالث ثانوي صح؟"
ناهد:" ايه بس ليش"
ملاك:" ما قلتي لي ادبي او علمي؟"
ناهد:"ادبي بس ليش؟"
ملاك:" ما شاء الله عاد انتم ثالث اخر سنه الله يوفقكم انا ان شاء الله داخله ادبي"
ناهد تبتسم:" عاد حلوة الادبي"
ملاك:" كيف عاد سهله او صعبه؟"
ناهد:" كلها في ثالث صعبه ان كان ادبي او علمي"
ملاك:" فرصه سعيدة شكلك مشغولة واخرتك اسفه"
ناهد:" لا عادي بس ما قلتلي ايش اسمك؟"
ملاك:" انا ملاك في اولى \2"
ناهد :" ما شاء الله عليك يالله باي ان شاء الله نتقابل"
ملاك:" ان شاء الله"
وبعد ان ذهبت ...اتت منال التي ذهبت بمجرد ارتطام ملاك ب(ناهد)

منال:" يا ملقوووفه ايش عملتي؟؟؟؟
ناهد:" انا دايم اهلي واقاربي وابلاتي يقولوا عني ذكيييييييييه"
منال:" اكيد قدرتي تتعرفي عليها؟"
ملاك:"ولوووو انا ملاك مو منال"
منال:" اقول ضفي وجهك بس"
فضحكت عليها ملاك
فندما عادت اليهم ناهد سألتها احدى الفتيات وكان اسمها (دارين)
:" منو هذيك البنت اللي صدمتي فيها؟"
ناهد:" واضيفي عليها اني تعرفت عليها"
احدى الفتيات واسمها(مرام):" ما شاء الله عليك وبعد تعرفت عليك؟؟"
ناهد:" ابنتما شاء الله حلوة ويش رايك يا رفاء نضمها للمجموعة"
(رفاء ) قائدة المجموعة هي ترفض وتوافق على من سيأتي هي كمشاعل تتصرف كالاولاد لكنها ليست
جميلة مثل مشاعل
فردت على سؤال ناهد:"الصراااحة البنت تجنن خلاص قولي لها بكرة عشان تنضم للمجموووعة"
ناد:" خص بكرة حكلمها"

كانت ريال مع ليان في الصرفة يتحدثان
وفجأة اذ بسيارة ليان تأتي
ريفال:" ما شاء هذا الولد الحلييوة اخوك؟"
ليان تفتح فمها متفاااجئة وتقول:" لا تقولي ما قلت لك"
ريفال:" وشفيك فتحتي فمك على ايش ما قلتي لي"
ليان :" عن منو هذا"
ريفال:" لا ماقلتي لي"
ليان :" هادا ماي بوي فريند حبيبي ما قلت لك عنه؟"
ريفال فاغره فمها:" ليااااان انتي تطلعي مع عيااااااااال؟؟؟"
ليان :" ايه اطلع"
ريفال:" وابوك وامك":
ليان :" كل اخواتي متزوجين ومالي اخوان وابوي وامي عجاايز وانا بتمتع بحياااتي بما اني الوحيدة عندهم"
ريفال:" يوووه انتي ما تخاافي ربك؟"
ليان:" لا تسيرين لي مطوعة بريده عن اذنك باااي"
تفاجئت ليان من كلام ريفال او بلأحرى انصدمت
عادت ريفال الى منزلها فلها شقيق اسمه جهاد في التاسعة عشر من عمره فهو دائم التحدث مع الفتيات
كأي شاب رغم ذلك هو متعصب من ناحية شقيقته لا يحبها ان تخرج دون ان تغطي وجهها رغم ان كل الفتيات بسنها لا يغطون لكن والدها يدللها جدا ويقف لجهاد بالمرصاد
فوالدها رجل طيب واما والدتها متوفيه منذ ولادتها فريفال تكره شقيقها جهاد لأنه دائم التدخل بخصوصياتها ودائم التسلط عليها.
وذات ليلة كان جهاد يتحدث في غرفته فتاة فحاولت ريفال التصنت فسمعته يقول
:"اوكي حبيبتي رنا حشوفك بكرة باااي...."
وبعدها اغلق السماعة ففتحت عليه ريفال قائلة
:" ما شاء الله عليك تكلم بنااات هاه؟"
جهاد:" انا ما اكلم بنات مين كاذب عليك وقايلك"
ريفال تكذب عليه قائلة:" اقول وحدة من صحباتي في المدرسة اسمها رنا اكتشفت اليوم انها تعرفك
وتقابلك اعترف يا جهاد"
جهاد:" ايه هذا صح وشفيها لو اكلم بنات؟"
ريفال:" اوكي حتى انا بعد باكلم عيال وشفيها"
جهاد:" انتي تاكلي خرا وتنطمي"
ريفال:" لا بالله زي ما هو حرام علينا فهو حرام عليك واسمع لا تخليني اعلمها انك تلعب عليها"
جهاد:" لا .... لا تقولين لها لأني والله العظيم احبها"
ريفال:" حرام عليك يا جهاد البنت حبتك ليش تلعب عليها اترها"
جلس جهاد على السرير ونظر الى الارض بحزن وقال بأسى:" والله العظيم يا ريفال انا صادق واحبها عنجد ما اكذب عليك"
ريفال:" طيب ممكن سؤال؟"
جهاد:" اسألي "
ريفال:" ترضا اني اكلم واحد؟"
جهاد:" مستحيل"
ريفال:" اوكي انت تحبني او لا؟"
جهاد:" طبعا ما يبغالها هذي ذكاء"
ريفال:" خلاص وصلت للي ابيه بما انك تحب البنت كيفترضا انها تكلم ولد وهو انت؟"
جهاد:" احاول امنع نفسي اكلمها بس الحب ......"
ريفال:" احنا حرام علينا نحب واذا حبينا قتلتونا وانتم عادي تحبون وتعيشون حايتكم بس الحمد لله اني مقتنعة بنفسي وماني من النوع اللي يكلم والا اللي يبي يتعرف على عيال ما اقول غير انك تحمد ربك انه عندك اخت مثلي عالعموم قلبي يقول انها تلعب عليك وما تحبك"
جهاد:" لا اكيد تحبني مستحيل تلعب علي انا حلوو وليش ما تحبني"
ريفال:" يا سلام عل الحلااااوة يا حلوة الحلا والجمااال ما يكفون عشان تخلي الشخص يحبك"
جهاد:" وهي ويش خلاها تكلمني وتوافق علي لمن غازلتها الا لأني حلو ولو ما عجبتها شخصيا كان مداها تتركني"
ريفال:" ايه انت حلو بس لا تغتر بجمااالك يا اخوي"


خرجت ريفال من الغرفة فقد ارادت ان تنتقم من شقيقها باحد الطرق لكن كيف ؟؟؟؟؟؟








الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 4
قديم(ـة) 06-07-2011, 01:28 PM
صورة يكفيني انك معايا~ الرمزية
يكفيني انك معايا~ يكفيني انك معايا~ غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد: روآإآية --" أسرآآر بنآأإت الثآأنـــوية " *~^ } !!



ي ت ب ع ~~


كانت هناك فكرة تدور حول رأس (ريفال) وفكرة الانتقام هي انها تريد ان تكذب على شقيقها بأن تقول ان رنا اخبرتها انها لاا تحبه فقط بقيت معه شفقة ورحمة لكن بالحقيقة فهما يحبان بعضهما جدا.

وفي منزل (محمد).كان يتحدث مع شقيقته(منار)
(محمد وهو يأكل موزة:" منار !"
منار:" نعم"
محمد:" ابي اهرب بكرة من المدرسة تبين اهربك معي؟!"
منار:" ايوالله ياليتك تهربني بكرة يوم الاحد وهو يوم ممل وطويييييييييييل"
محمد:"اوكي استعدي تبين لحالك والا مع صديقاتك؟"
منار:" والله ما ادري دقيقة ادق عليهم"
فاتصلت على صديقتها وفاء
وفاء:" الو"
منار:" الوين هلا وفاء كيفك"
وفاء:" بخير والحمد لله وانتي كيفك؟"
منار:" حالي حالك المهم بكرة اخوي محمد يبي يهرب واقترح علي اني اهرب معه وافقت وش رايكم نهبق من المدرسة؟"
وفاء:" ولو اكيد مو اول مرة نهبق عاد انا اموووون على تهبيقااات اخوك يسلم لي راس وابو التفكير والله محد اعطانا وجه من العيال وحس فينا غير اخوك الله يسعده"
منار:" امييييييييييييييييييين استعدي حيودينا مطعم"
وفاء:" اوكي يالله باي"
منار:" بايااات"
وبعد ان انهت المكالمة اتصلت على باقي صديقاتهاوهم(بشاير - سمر - هدى - امل)
اجلميع وافق غير امل التي ستفكر بالموضوع غدا فهي اجبنهم.
وفي اليوم التالي,,,,,
ذهب محمد مع شقيقته الى المدرسة بالسيارة فنزلت تخبر صديقاتها فالكل استعد لا امل التي كانت حائره
منار:" يالله يا امل ترا وناسه واخوي ما حياكلك هو حيتكفل بالموضوع اذا انكشفنا او وحدة فينا"
واخيرا وافقت امل على الركوب. وكانت وفاء تضع المكيج على وجهها وشعرها المستشور فقد ازدادت جمالا على ما كانت عليه. وفي السيارة:
محمد:" هاه فين مقررين تروحوا؟"
وفاء:" على فكرة مشكور عالتهبيقة وخلينا اختيار المكان على منار"
محمد:" العفو هاه وين يا منار؟"
منار:" ويش رايكم بماكدونالز؟"
وفاء :" فكرة حلوة"
محمد:" اوكي على ماكدونالز"
فانتظرهم في الخارج دخلوا واكلوا وعند انتهائهم ذهب بهم الى البحر.
فاتصلت المعلمة على منازلهم فالكل فصل الهاتف الا امل التي لم تفصله فمن حسن حضها ان امها نائمه.
فعادوا عند نهاية الدوام بعد سا عات من الوناسه


واما ريفال فقد عادت من المدرسة مباشره الى غرفة شقيقها فلم تجده وفجأة اذ به يخرج من دورة المياه
جهاد:" هاه ريفو ايش قالت نا؟"
ريفال:" انا اسفه يا جهاد"
جهاد بتعجب:" اسفه على ايش؟"
ريفال:" انا اسفه على كلام البنت قالت انها ما تحبك بس تكلمك شفقه عليك قالت انها مو عارفه كيف تقطع علاقتها فيك"
جهاد:"ايش شفقه؟ لا مستحيل يعني رنا ما تحبني بس شفقه اه يالقهر لازم ادق عليها"
ريفال :" ماله داعي تدق عليها لكرامتك لا تدق"
جهاد:" مافي لازم ادق عليها لازم"
ريفال في نفسها:" يوووووووه ايش هالورطه خليني انسحب واطلع"
فخرجت وتركت شقيقها يكلم رنا
فاتصل عليه وفي ذلك الوقت كانت تتغدى مع اهلها فلم تستطع الرد عليه نظرت الى الشاشة فوجدت اسم ملاك فقد اسمته ملاك لكيلا يعرف احد وخصوصا اشقائها.
فلم ترد فقد استغرب منها جهاد هذا التصرففبدأ يقلب رسائل الحب منها فنزلت دمعته ولأول مرة تنزلوهو في هذا السن
وفجأة اتصلت رنا
جهاد في نفسه:" ماراح اهين نفسي واد عليها مستحيل وانا اللي حقطع العلاقة مو هي كل شيء ولا كرامتي تنهان"


مالذي سيحصل هل سيقطع العلاقة جهاد ورنا في الحقيقة بريئه من كلام شقيقته او لن يقطع العلاقه
وهذا فصل ثاني لعيونكم...
كررت رنا اتصالتها كثيرا لكن دون فائدة تذكر وفجأة ارسلت رسالة فتحها (جهاد) وقرأ:"فينك حبيبي جهاد ليش ماترد انت اتصلت وانا كنت اتغدى مع اهلي فخفت لأن الكل طالع فيني ومارديت انا اسفه حبيبي"
فتعجب هاد من الرسالة واتصل عليها.
رنا:" اهلين حبيبي واخيرا"
جهاد:" رنا ممكن سؤال؟"
رنا بتعجب:" خير؟"
جهاد:" انتي تحبيني؟"
رنا:" هذا سؤال يا جهاد اكيد احبك"
جهاد:"تعرفي بنت اسمها ريفال؟"
رنا:" لا بس مو هذا اسم اختك؟"
جهاد:" هي في مدرستك؟"
رنا:" لا"
جهاد:" اوكي انتظري حرجع اكلمك بعد 5 دقايق اوكي؟"
رنا:" اوكي"
كانت ريفال نائمه في غرفتها فدخل عليها شقيقها جهاد
جهاد يصرخ:" يا كذاااابه ليش كذبتي انتي ما تعرفين رنا صح؟"
ريفال وكاد قلبها ان يطير من مكانه:"ا.. انا ..ا..."
جهاد:"تدرين يبغالك ضرب وتلطيش"
وبعدها سحب فراشها وسحبها من شعرها وبدأ يضربها وهي تحاول ان تبعده وتصرخ.
دخل والد وقال:" خلاص يا جهااااد بسك ضرب هي ويش مسويه"
ريفال كانت تبكي فركضت خلف والدها:": يا يبه هو يكلم بنات وقلت له انه رنا اللي يكلمها صديقتي
وكذبت عليها وقلت انها ما تحبه سويت كذا لأني كنت عارفه انه يلعب عليها وقام ضربني"
ابوها:" ياللي ما تستحي على وجهك تضربها على سبب تافه لا وبعد تكلم بنات انت ما تخاف ربك؟"
جهاد يصرخ:" انتم مالكم شغل فيني مالكم شغل فاهميين؟"
قالها وخرج من المنزل.
وفي منزل (ليان)
امها:" ليونه حبيبتي تكلمين مين؟"
ليان:" امي انا اكلم صديقتي"
امها:" طيب حبيبتي جيبي لي مو يا"
ليان بصوت منخفض:" حبيبي انتظر شوي"
امها :" يالله حبييبتي انا مرة عطشانه"
ليان:" اوووووف يمه ترا نفسي معك طيبه لا تخليني اقلب قلت لك بعد ما اخلص المكالمة او ترا ما اروح اجيب مويا"
امها:" يا حبيبتي والله لو اقدر امشي كان رحت جبت لنفسي بس زي ما انتي شايفه مشلولة"
ليان:" وهذا مو ذنبي"
فسكتت الام واكملت ليان مكالتها فنزلت من عين والدتها دمعه فمسحتها بسرعة واما ليان بعد مرور 10 دقائق من المكالمه نهضت وأحضرت ماء لوالدتها
ف(ليان) تملك هاتفين احدهما للمعاكسات والاخر لصديقاتهاوالاهل
فوالد ليان رجل طيب فهو كبير ي السن ويعمل مؤذن في المسجد القريب منهم ومن هناك يدفعوا له مال ويصرف على عائلته فهم ليسوا فقراء ولا اغنياء حالهم متوسط وميسور.
اما النقود التي تأتي بها ليان لتشتري هتف وأشيائها السخيفه فهي تعمل مع شاب مهمتها فقط ان تحضر فتيات الى شقة مليئه بالشباب والشباب يدفعوا لها
والشاب الذي تحبه وتعمل معه (مازن) والان هي تحاول القضاء على ريفال
وفي اليوم التالي حضرت ليان الى المدرسة فلم تحضر ريفال فقد غابت من الضرب الذي تلقته من جهاد فغضبت ليان كثيرا كانت تود ان تحضر ريفال الى منزلها .
وفي مكان اخر كانت (ملاك) و(منال) وفجأة اذ ب(ناهد) تأتي
ناهد بميوعه:" السلام"
ملاك بحماس:" وعليكم السلام"
ناهد:" كيفك؟"
ملاك:" الحمد لله بخير كيف حالك انتي؟"
ناهد:" بخير بس حبيت اقولك انه ايش رايكم تجلسوا معنا؟"
ملاك:" والله وهذي الساعة المباركة"
ناهد:"ههههههههههه"
منال وهي تدق رجل ملاك:" والله ماله داعي مو حابين نزعجكم"
ناهد:" لا عادي تعالوا ما في اي ازعاج"
ملاك:" اوكي خلاص جاين روحي وحنلحقك"
ناهد:" اوكي باي"
ملاك:" بايات"
بعد ذهاب ناهد.
منال:" ما نبغى نروحلهم ما تفهمن؟"
ملاك:" جات الفرصة برجولها لي وما تبيني اغتنمها؟"
منال:" اذ بتروحي روحي انا ماني رايحه"
ملاك:" اسمعي تعالي معي اذا ما عجبوك نقوم"
منال:"حختصر على نفسي الطريق وماني رايحه وانا متأكدة انك حتصيري صديقتهم"
ملاك:" يعني ايش قصدك؟"
منال:" يعني اذا رحتي انا بطريق وانتي بطريق"
ملاك:" اوكي انا بطريق وانتي بطريق لأني حروح"
منال:" يعني حتروحي لهم وتدمري صداقتنا؟"
ملاك:" لا حقابل وجهك اكيد برو"
منال:" اوكي روحي بس بعدين لا تجيني وتقولي نبي نرجع"
ملاك:" لا تخافي ما حقول"
وفي هذا المكان افترقتا الصديقتان ملاك ومنال التي دامت صداقتهم 5 سنوات.
ذهبت ملاك الى الشلة سعادة تغمرها القت عليهم التحية وجلست.
ناهد بتعجب:" فينها صديقتك؟"
ملاك:" الصراحة انه ما حبتكم وقالت لي اذا روحتي عندهم انا بطريق وانتي بطريق"
ناهد:" زين سويتي هي ما تستاهل صداقتك خليك معنا"
رفاء:" اسمك ملاك صح؟"
ملاك:" ايه صح"
رفاء:" وانا رفاء وطبعا هذي ناهد وهذي مرام وهذي نهى"
ملاك:" تشرفت بمعرفتكم"
كانت منال حزينة فأتت لها فتاة
الفتاة:"السلام عليكم"
منال:" وعليكم السلام"
الفتاة :" انا اسمي جنا وانتي؟"
منال:" انا منال"
جنا:" مو صديقتك راحت مع الشلة الخربانه صح؟"
منال:" ايه بس ليه؟"
جنا:"لااا صديقتك الحين بأمس الحاجة لك وهي ما تدري"
منال:"كيف؟"
جنا:" انقذيها من هالشلة السيئة انا كنت ضحيه لهم صديقني حيورونها بلااوي"









الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 5
قديم(ـة) 06-07-2011, 01:28 PM
صورة ريهاااااام الرمزية
ريهاااااام ريهاااااام غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: روآإآية --" أسرآآر بنآأإت الثآأنـــوية " *~^ } !!


الروايه حلوه جدا بس ياليت تكون كلها بالعاميه اقرب لنا


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 6
قديم(ـة) 06-07-2011, 01:29 PM
صورة يكفيني انك معايا~ الرمزية
يكفيني انك معايا~ يكفيني انك معايا~ غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد: روآإآية --" أسرآآر بنآأإت الثآأنـــوية " *~^ } !!





يا ترى !!


مالذي سيحدث هل ستنقذها منال؟؟؟؟ ام ستبقى مع تلك الشلة واي بلاوي تتحدث عنها جنا ؟؟؟؟؟؟؟؟؟








الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 7
قديم(ـة) 06-07-2011, 01:34 PM
صورة يكفيني انك معايا~ الرمزية
يكفيني انك معايا~ يكفيني انك معايا~ غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد: روآإآية --" أسرآآر بنآأإت الثآأنـــوية " *~^ } !!





ي ت ب ع ~~
منال:" بلاوي بس هي عاجبها كذا"
جنى:" انا كنت زيها تماما ناهد موجوده بالشله عشان تجذب البنات بجمالها وتخليهم يتعرفوا عليها وانا زمان لقيت الفرصه وتعرفت عليها"
منال:" والحل؟"
جنى:" لازم لازم تحاولي تنقذيها وانا معك حساعدك"
منال:" شكرا لك الحين هي معهم ولازم اكلمها"
جنا:" خليها الحين ولمن تكون لحالها نكلمها"
منال:" اوكي"
وفي مكان اخر......
ندى:" ويش رايك نروح اليوم ملاهي الشلال هي نسااء"
مشاعل:" اوكي فكره بس المشكله انه خالد لسه في المستشفى"
ندى:" انتي كلمي امك وانا حمرك مع السواق اذا وافقت"
مشاعل:" اوكي"
وفي المشفى (عبد الرحمن)و(محمد) قد زارا خالد
محمد:" الحمد لله على سلامتك يا خالد"
خالد:" الله يسلمك"
خالد:" الله يا خذه ليش سوى كذا؟"
عبد الرحمن:" حب الانتقام"
وفي سجن الاصلاحيه كان سالم حزين جدا فقد كان ينضف السجن بغضب
فأتى له احد المساجين قائلا:"ليه مسجون؟"
سالم:" مالك دخل"
الشاب:" انا اسف بس حاب اعرف"
سالم:" حاولت اقتل احد"
الشاب بتعجب:" تقتل؟"
سالم:" ايه"
وفجأة اذ بالشرطي يأتي ويقول:" زيارة للمسجون سالم"
سالم:" مين؟"
الشرطي:" يقول ابوك"
سالم يصرخ:" ما ابغى اشوفه ما ابغى"
وفجأة بدأ يبكي:" ليش ليش الحين يجي وهو اللي بنفسه طردني انا ما ابغى اشوفه يا ليتك يا خالد مت عشان يعدموني وارتاح"
الشاب:" لا تقول كذا يا سالم حرام عليك احمد ربك انه ما مات واستعيذ بيالله من الشيطان الرجيم وروح شوف ابوك امكن نادم لأنه طردك وكان معصب"
سالم:" هو ليته طرني وبس جاب عصايا وقام يضربني فيها ضرب قوي ولمن ما قدرت اقوم قال :"قوم واطلع برة لا اشوف رقعة وجهك ثاني مرة احنا ما عندنا عيال كسلانين" هذا الضرب كله بس عشان انفصلت من المدرسه"
وفجأ اذ بابيه يدخل السجن
والده:" سالم !"
سالم:" يبا؟ انت ليش جيت؟"
والده:" سالم تتوقع في اب يكره عياله؟"
سالم:" لا تكذب علي وتقول انا احبك لأني ماراح اصدقك"
والد:" اجل ليش جيت هنا"
سالم:"لأنك متفشل من الناس اللي كل شوي تسألك ليش ولدك دخل السجن لو انك تحبني كان جيت من اول ما دخلت السجن"
والده:" طيب على الاقل لا تكلمني وتشوفني روح شوف امك المسكينه برة تبي تشوفك وهي تبكي ايش ذنبها؟"
سالم يمسح دموعه:" امي هنا؟"
والده:" ايه يا سالم هنا"
فخرج سالم برفقة الشرطي ووالده فدخل غرفة الزيارات فرأى والدته وركض وضمها بشدة
سالم:" امي انا اسف والله اس باللي سويته فيك والله اتمنى الموت مليون مره ولا اشوف دموعك يالغاليه وخصوصا اني ما استحق ولا دمعه منك علي"
والدته:" لا يا سالم لا يا حبيبي والله انك تستاهل واكثر ا تخاف قال الشرطي مدة سجنك سته شهور"
سالم:" صدق؟"
والده:" ايه يا سالم لا تخاف"
سالم:" والله يا امي انك واحشتني موووت بس اذا طلعت ما ابي ارجع البيت"
والد ووالدته:" ليش؟!"
سالم:" ابوي طردني لأنه ما يبيني وانا عاذره.."
والد يضمه:" لا يا سالم لا تقول كذا كل اللي سويته فيك بلحظة غضب انصدمت انك انفصلت بس والله اسف"
سالم:" خلاص مسامحك بس هم بعد انتم سامحوني"
والده:" اكيد مسامحينك مو انت ولدنا"

وعند عودة مشاعل الى المنزل وجدت والدتها تنتظر زوجها وابنها الذي سيخرج من المشفى اخيرا
مشاعل:" السلاام"
والدتها:" وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته"
مشاعل:" امي"
والدتها:" هلا"
مشاعل:" امي ابي اروح اليوم الشلال"
والدتها:" ليش ويش معنى اليوم"
مشاعل:" عشانه نساء"
امها:" اشوف ابوك"
مشاعل:"صديقتي حتمرني"
امها:" ول اشوف ابوك يمكن هو اللي حيوديك"
مشاعل:" اوكي"
عاد الاب ومعه خالد سلموا عليه وعلى خالد وحمدوا الله على سلامته
وبينما وهم جالسون
مشاعل:" يبه ابي اروح الشلال ممكن؟"
والدها:" ليش؟"
مشاعل:"صديقاتي اليوم رايحين عشانه نساء ممكن توديني والا اخلي صديقتي ندى تمرني؟"
والدها:" خلاص متى ودك تروحين؟"
مشاعل:" بعد صلاة المغرب"
والدها:" خلاص القاك جاهزه"
مشاعل:" مشكووووووووور يالغااالي"
والدها:" العفو"
كانت الساعه الثانيه ظهرا فنامت مشاعل واستيقظت الساعه الخامسه واتصلت على ندى واخبرتها ان لا تمرها.
تجهزتا
(ندى)وضعت الميكاب على وجهها وسرحت شعرها(صار مستشور)
وارتدت تنوره قصيره فوق الركبه وتي شيرت بدون اكمام
اما مشاعل فلبست بنطال كبنطال الاولاد وكان لبسها تماما كالاولاد فهي تشتري من قسم الاولاد دائما
واما شعرها سرحته بطريقه تسمى( سبايكي) من يراها يقول (ولد حلووووووووووووووو)
ارتدت عبائتها ووضعت منديل شعرها على كتفيها واخذت علبة السجاائر فلن تنساها وبخت عطر رجاالي قوي.
وعند وصولها نزلت ورفعت هاتفها لتكلم ندى ولكن اذ بندى تركض من بعيييد وتحتضنها
ندى بسعاده:" حبيبي وحششششتني"
مشاعل بتعجب:" وحشتك؟؟!"
ندى تفلتها وتضحك:"هههههههههه ادري دوبي شايفتك في المدرسه بس وحشتيني"
مشاعل:" المهم خلينا نمشي"
ندى:" تعالي اعرفك على بنت خالتي اللي مره احبهااااااا"
مشاعل بغضب:" تحبينها الله يهنيك معها"
ندى تقبلها من خدها:" مو اكثر منك بس تعالي"
وعند وصولهم الى الطاولة التي كانت جالسه علها ابنة خالة ندى
(ندى):" يا مشاعل هذي بنت خالتي وحبيبتي شيماء ويا شيمو هذي صديقتي وعمري وحياتي ميشو مشاعل"
فسلما على بعضهما
ندى:" يالله قوموا ويش رايكم نلعب الشوايه"
شيماء:" اوكي"
مشاعل:" لا نروح قطار الموت"
شيماء:" بس ما احبها"
ندى :" اوكي الشوايه"
مشاعل:" لا قطار الموت احسن"
ندى:" يالله اول شيء نلعبها"
شيماء:" بس الشوايه اقرب"
مشاعل بغضب:" خلاص روحوا العبوها"
ندى:" افاااا ليش هذا الزعل كله بس عشان قطار الموت؟"
مشاعل:" لا عادي العبوها وانا حنتظر هنا"
ندى:" اوكي يالله يا شيماء"
ذهبوا يلعبون الشوايه ومشاعل تنتظر بغضب وغيض والواضح انها كرهت شيماء وغارت منها وبالتالي كان هذا شعور شيماء نحوها
فأخرجت السيجاره وبدأت تدخن وهي تنظر نحو شيماء بحقد.
وعند انتهاء العبه نزلت ندى
مشاعل تطفئ سيجارتها:" يالله نلعب قطار الموت"
ندى:" اااه راسي دخت ما فيا العب قطار الموت هذا"
مشاعل بغضب واضح:" يعني ما تبين هاه؟"
ندى:" لا خلاص حلعب كل شيء الا زعلك يا ميشو يا عمري"
شيماء:" يالله روحوا حنتظركم عند اللعبه ما ابي العب قطار الموت"
ندى:" يالله"
ركبوها ندى ومشاعل وعند انتهاء اللعبه نظرت مشاعل نحو ندى وكانت عينا ندى مغمضتين.
مشاعل:" ندى؟"
ندى لا ترد
مشاعل
:" ندى .. ندى لااااااااااااااا ندااااااااااااااااااااا"
صعدت شيماء مسرعه
شيماء:" وشفيه؟"
مشاعل بخوف وهي تبكي:" ندى ندى مو راضيه تقوم"
التفوا الفتيات حول ندى
شيماء تبكي
ومشاعل تصرخ:" احد يجيب مويااا"
فأحضرت فتاة صغيره قارورة ماء
فسكبت مشاعل بعضا منه على وجه ندى
فأستيقظت ندى :" ااه راسي "
فساعدوها عالى النهوض اجلسوها على احد الكراسي فأصبح مكانها بين مشاعل وشيماء
مشاعل بحزن:" هاه حبيبتي وشفيك؟"
ندى:" اخ يا راسي لعبتين تدوخ ورا بعض"
شيما نحو مشاعل بغضب:" المفروض ما كان خليتها تلعب قطار الموت لمن قالت اه يا راسي"
مشاعل بغضب مثلها:" اصلا ما قالت اه يا راسي الا لمن لعبتيها الشوايه الغبيه"
شيماء:" اصلا.."
قاطعتها ندى قائله:" خلاص العيب مو فيك ولا فيها المفروض انا اللي ما العب هالاعاب المهم خلونا نمشي لا نلعب قوموا نروح محل الاشرطه حاط اغنيه اجنبيه"
وصلوا االى محل الاشرطة
اتجهت ندى للبائعه
ندى:" عندك شريط (نسيت اسم الفرقه والله)(اغنية مهام)"
البائعه ايه عندي"
وضعتها البائعه
كان في المحل فتيات قليلات
فبدأت الاغنيه
بدأت ندى ترقص رقص راااائع ومثير جدا كانت تقلد الاجنبيات بالرقص
فسحبت مشاعل لترقص معها وكل من يراهما يقول فتى وفتاة يرقصون
فغضبت شيماء وبدأت ترقص مع ندى وكلا يرقص معها
وفبدأت شيماء ترقص مع ندى وفي نهاية الاغنية خرجت مشاعل بغضب
فلحقتها ندى وبدأوا الفتيات يضعن اغاني ويقلدنهن بالرقص
تبعتهما شيماء
ندى تحاول ارضاء مشاعل
ندى تضع ذراعاها حول رقبة مشاعل:" يا حبيبي ويا عمري وشفيه القمر زعلان؟"
مشاعل:" لا كملي رقص مع شيماء"
ندى:" تغارين من شيماء علي؟"
مشاعل::" شوفيها جايه الصراحه ما حبيتها"
ندى:" يا قلبي وهذا اللي واضح"
شيماء بدون نفس:" اوكي ما انتم نواين تكملوا لعب"
مشاعل بغضب:" وانتي ما تشوفي اني مشغوله اكلم ندى يعني من فضلك روحي"
شيماء بغضب:" اوكي اوكي"
ندى:" ليه عملتي كذا حراام هذي بنت خالتي"
مشاعل:" روحي الحقيها"
ندى:" اراضيك والا اراضيها ايش اسوي يعني؟"
مشاعل تبتسم:" اقول انا حمشي خلاص حياتي انا مو زعلانه منك اذا فكرتي تعزيميني مره ثانيه لا تجيبي احد معك اوكي" فقبلتها من خدها
ندى:" اوكي عمري كلش ولا زعلك ما اقدر عليه"

اتصلت مشاعل على والدهاقائلة:"ابوي خلاص تعال لي"
والدها:" ان شاء الله جاي"
فإتصلت ندى على السائق
ندى:" الو محمد وينك؟"
محمد السائق:"انا في بره استنى انتي اند بهر(انا بره استناك عند البحر)"
ندى:"اوكي لمن ادق عليك تجي اوكي؟"
محمد:"اوكي"
وبعد ربع ساعه اتى والد مشاعل فسلمت مشاعل على ندى .
ندى:"يالله حبيبي باي اشوفك في المدرسه"
فذهب الكل
وعند وصول ندى وشيماء الى المنزل.
دخلت شيماء بغضب وما ان رأت خالتها والدة ندى بدأت تبكي قائله
:"شفتي يا خالتي شفتي طول الوقت ندى مطنشتني وقاعده مع صحبتها مشاعل شايفه كيف"
ندى:"اوف يالكذب انا طنشتك يا شيماء؟"
شيماء:"ايه طول الوقت وخصوصا لمن رحتي تراضينها"
ندى بغضب:" اولا مشاعل حبيبتي وثانيا انا يا كذابه مو طول الوقت معها بس لمن كنت اراضيها"
شيماء:" وانا يوم زعلت ليش ما راضيتيني؟"
ندى:" حتى انتي تغاري من مشاعل؟"
شيماء تمسح دموعها وبغضب:" ما باقي غير اغار من ولد"
ندى:"ههههههههههههههههه"
والدة ندى:" خير ويش صاير ابي افهم؟"
فقامت ندى وقبلت راس والدتها قائله:"هههههههههامي ارتاحي حبيبتي مافي ولا شيء صح يا شيماء؟"
شيماء:" ايه خالتي ما في شيء؟
وفي اليوم التالي في الصباح
كانت منال مع صديقتها الجديده جنا
جنا :" هاه متى حتكلمي ملاك؟"
منال:" ان شاء الله بالفصل"
وبعدها دق الجرس للطابور
وعند دخول منال غيرت ملاك مكانها واتجهت اليها منال.
منال:" ملاك"
نظرت ملاك اليها بغضب:"نعم؟"
منال:" ممكن اكلمك؟"
ملاك:"خير؟"
منال:" ملاك لاتكلميني بهالطريقه"
ملاك:" وشلون تبيني اكلمك؟"
منال:" عادي كأنك تكلمين وحده ما بينك وبينها شيء"
ملاك:" انا كذا اكلم البنات"
وفجأة بدأت دموع منال بالتساقط
منال:" ملاك انتي في خطر"
ملاك :" بسم الله خطر ايش؟"
منال:" انتي ما تعرفي ذولا الشله"
ملاك:" انتي يا منال غيرانه صح لأنه ما عندك صديقه صح؟"
منال:": لا يا ملاك انا مو غيرانه انا ابي اساعدك"
ملاك:" شكرا ما ابي مساعدتك خليك بطريق وانا بطريق"
وفجأة اذ بالمعلمه تدخل
مسحت منال دموعها وعادت مكانها.
وفي فصل ريفال.
ريفال:" اهلين ليان"
ليان:" اهلين يا شريره ليش غبتي؟"
ريفال:" والله فاتك بس خليني احكيك ويش صار"
فأخبرتتها بكل ماحدث عن اخوها.
ليان:" عنجد اخوك يحب اهم شيء حلو مثلك"
ريفال:" ههههههه اكيد"
ليان:" عالعموم ابيك اليوم تزوريني بما انه الاربعاء"
ريفال:" اشوف ابوي وحتصل عليك بس متى تبيني اجيك؟"
ليان:" الساعة 9"
ريفال:" ما اعتقد اقدر امكن بعد صلاة المغرب"
ليان:" اوكي كلمي ابوك وأعطيني خبر"

وفي مكان اخر كانت مشاعل غائبه عن المدرسه فإستغربت ندى
وعند انتهاء الحصه الاولى كانت الحصه الثانيه فراغ
اتت منال ال ملاك
منال:" ملاك اسمعيني"
ملاك:" يووووووووه عاد روحي ضفي عن وجهي ما ابي اسمعك"
التفوا الفتيات يحاولن تهدأة ملاك
منال:" بس يا ملاك انا صديقتك ومن واجبي اساعدك"
ملاك::"يا خي روحي ما تفهمين ضفي عن وجهي ما ابي مساعدتك"
عادت منال يائسه
وفي الفسحه
تقابلا كلا من منال وجنا
جنا:" هاه حاولتي تكلميها؟"
وفجأة بدأت منال تبكي فإحتضنتها جنا قائله:" وشفيك منال اكيد ما سمعت كلامك"
فأخبرتها منال بكل سيء
منال:" الظاهر انه ماراح تقتنع لازم ندور حل ثاني"
فذهبوا متجهين لملاك وعند وصولهم كانت ملاك جالسه مع الشله
جنا:" ملاك تعالي ممكن؟"
ملا:" مين انتي؟"
وفجأة التفتت الى منال وقالت:" اه انتي صديقة منال الجديده ميرووك ملاك صار عندك صديقه"
منال:" ابغاك يا ملاك ممكن؟"
ملاك:" وانا ما ابغاك"
منال:"انا عارفه انك ما تبغيننا بس ابي اكلمك بموضوع مهم"
ملاك:" اوكي كلموني هنا ما في احد غريب وذولا صديقاتي ما اخبي عنهم شيء"
جنا:" عنجد نبغاك واذا تبغين تقولين لهم قولي بس خلينا نكلمك"
رفاء:" خلاص روحي يا ملاك"
ملاك:" ان شاء الله"
وبعدها نهضت وذهبت معهم
مرام:" تصدقون ملاك تعجبيني وخصوصا شخصيتها القويه"
رفاء وهي تحدق بملاك التي كانت تسير:" وخصوصا جسمها وبياضها واما رقبتها شوفوا كيف تجنن مثلك يا ناهد حلوة مثلك"
فكانت ملاك مع منال وجنا
ملا تضم يداها:" خير؟"
جنا تتنهد:" اه انا كنت مثلك يا ملاك كنت كل ما اشوف ناهد اقول اموووووووت واتعرف عليها
بس صديقاتي كانوا يقولوا هذولا وسخات شاذات بس قلت لا لازم اتعرف على الشله ويوم من الايام حاولت اتعرف على ناهد كان الوقت صرفه كل الشله راحوا بيوتهم ما عدا هي جيتها وجلست بجمبها وقمت اتكلم معها ووصلتها لبيتها معي وفي اليوم الثاني شكرتني واقترحت اني اكون صديقه للشله وافقت اكيد لأن هذي امنيتي وكانوا صديقاتي يحاولوا يبعدوني عنهم كنت تماما مثلك رفضت ورفضت وتخلوا عني وياليتهم بذاك الوقت سحبوني من شعري وما تخلوا عني لأن........"
وبدأت تبكي
فأكملت قائله:" تعرفين رفاء؟"
ملاك:" ايه عارفتها"
جنا:" عاملتني معاملة...." وزادت بكائها
جنا تبكي بحراره:" عاملتني معاملة الرجل لزوجته"
ملاك:" ايش؟"
جنا:" كانت تحاول تغتصبني مفكره حالها ولد عنجد"
فإحتضنتها منال قائله:" خلاص خلاص يا جنا"
ملاك :" ماني مصدقه عنجد ماني مصدقه"
جنا:" تحسبيني اكذب عليك انا اخاف من رفاء عنجد تخوف"
ملاك:" حسألها"
جنا:" لا تسأليها اكيد حتنكر"
ملاك:" لو عملت هالشيء ما حتنكر وتخاف حتقول"
وبعدها ذهبت للشله السيئة
ملاك:" ابي اقولك شيء"
رفاء:" اكيد قالت لك انها معنا وحاولت اغتصبها صح؟"
ملاك:" يعني عنجد هالكلام"
رفاء:" طبعا لا هذي افعى سامه تغار منا بس عشان رفضناها قامت تقول هالكلام لكل وحده تجينا
كانوا اغبياء يصدقونها بس عشان هي ممثله بارعه"
ملاك تجلس:" لا ما حصدقها ماني غبيه"
رفاء:" كذا تعجبيني





الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 8
قديم(ـة) 06-07-2011, 01:37 PM
صورة يكفيني انك معايا~ الرمزية
يكفيني انك معايا~ يكفيني انك معايا~ غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد: روآإآية --" أسرآآر بنآأإت الثآأنـــوية " *~^ } !!


ريهاااام حيااتووو --- هاذي مو اللغة العربية الفصحى هي بالعاامية بس بالسعودية !!

عرفتي


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 9
قديم(ـة) 06-07-2011, 01:39 PM
صورة يكفيني انك معايا~ الرمزية
يكفيني انك معايا~ يكفيني انك معايا~ غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد: روآإآية --" أسرآآر بنآأإت الثآأنـــوية " *~^ } !!


ريفال:" ابوي"
الوالد:" هلا"
ريفال:": ابوي ممكن اروح اليوم لصديقتي ليان؟"
الوالد:" فين بيتها؟"
يفال:" قريب من المدرسه جمب البقاله اللي دايم تشتري منها"
الوالد:" اها اللي ابوها مؤذن في المسجد صح؟"
ريفال:" والله مدري ما قد قالت لي"
الوالد:" دقي عليها اسأليها"
وبعد الا تصال
ليان:" الو"
ريفال:" كيفك على فكره كلمت ابوي"
ليان:" هاه ويش قال؟"
ريفال:" انتي ابوك مؤذن؟"
ليان:" ايه مؤذن"
ريفال:" خلاص شكل ابوي بيوافق اذ ما واف بأقولك"
اغلقت السماعه وذهبت لوالدها
ريفال:" ايه ابوها مؤذن"
والدها:" ايه ماشاء الله عليه مؤذن خلاص بيتهم امان متى بتروحين؟"
ريفال:" بعد صلاة المغرب"
ابوها:" اوكي موافق"
ريفال تقبل رأسه:" تسلم لي يا احلى اب"
فأخبرت ليان التي سعدت بهذا الخبر.
في منزل ليان...
ليان:" كيفك حبيبي مزوونه؟"
مازن الحمد لله بخير اشوفك رايقه اليوم؟"
ليان:" انا كل ما اسمع صوتك اروق بس عندي خبر حلووو"
مازن:" كان قولي من اول انه في خبر حلوو"
ليان:" في ضيف جديده"
مازن:" عنجد؟"
ليان:" اليوم ان ماخليتها سكرااانه ما اكون ليان بنت عبد الله"


وحاااااااان وقت مجيء (ريفااااال) << يا حلوه اسمي ههههههههه
بدأت ريفال ترتدي ملابسها وتجمل نفسها << يعني تتكشخ
ريفال:" ابويا يالله"
والدها:" البسي عباتك انتظرك في السياره"
ارتدت عبائتها وخرجت
اوصلها الى المنزل نزلت وطرقت الباب ففتحت ليان وذهب والدها
ليان:" هلا والله بريفوو حبيبتي كيفك؟"
ريفال:" بخير والحمد لله "
فأدخلتها الى غرفة الضيوف
ليان:" هاه ما قلتي لي اخباارك؟"
ريفال:" انا بخير بس انتي اللي ما قد قلتي لي عن ابوك انه ما شاء الله مؤذن"
ليان:" انتي ما سألتيني"
ريفال:" اسألك عنه وانا ما ادري عنه اصلا ما اهتم بأشغال ابائنا"
ليان:" وانتي ابوك ايش شغلته؟"
ريفال:" حق حقوق الانسان"
ليان تبتسم:" ما شاء الله عليه بس انتظري دقيقه"
ذهبت واتصلت على مازن
ليان:" الو حبي"
مازن:" هلا"
ليان حبيبي وصلت ريفال للبيت"
مازن :" البنت اسمها ريفال؟"
ليان:" ايه وصلت هاه احطها مع العصير؟"
مازن:" لا مع الشاي عشان يقوى مفعوله"
ليان:" اوكي ولا يهمك حبيبي"
مازن:" باي حبيبتي واذا احتجتي اي شيء قولي لي"
فقدمت ليان لريفال العصير
وبدا يتجاذبان اطراف الحديت << الله يالفصحى
بدأت بتقديم القهوة والا ن جاء دور الشااااااااااااااااااااي << يا حبي له
فأخرجت قارورة الخمر وبدأت تسكبه عالشاي ودخلت على ريفال
ريفال:" والله ماله داعي تعبين حالك ليونه"
ليان :" عادي حبيبتي ريفوو ماني متعبه حالي ولا شيء"
ريفال:" انا شايفه كاسه وحده"
ليان:" والله الدكتور ما نعني عن الشااي تعرفين حالات صحيه"
فبدأت ريفال تشرب الشاي وشعرت بأن الطعم غريب وسيء وقالت في نفسها:" يوووه ويش هذا الطعم المقرف المد لله ياربي لازم اشرب وما ابين شيء"
ليان:" ها ويش رايك بالشاي اعرف اسوي؟"
ريفال:" لا ما شاء الله عليك ماهره عجبني"
ليان:" كله من ذوقك" وفي نفسها:" الله يا ريفو يالكذب والله ما عجبك اصلا في احد يحب طعم الخمر؟"
فبدأت تشرب وسكبت له الثانيه وكان مفعوله قوي حتى ثملت تماما <<< صاارت سكراااانه
أسرعت ليان واحضرت قارورة الخمر واحضرت كاسه بدأت تصب ريفال لنفسها وهي لا تعلم ما يدور حولها فأحضرت ليان هاتفها وكاميرا فديو وبدأت تصور واتى مازن ومعه شاب اخر وقاله:" تصور مع هذي البنت وسو اللي تبي من حركات معها بس اياني واياك تحاول تغتصبها فاهم وحعطيك فلوس زي ما اتفقنا اوكي"
الشاب:" ولا يهمك"
فبدأ يتصور معها ويفعل حركات جعلت ليان ومازن يضحكون وهم يصورون
وضعت ليان اغنيه وجعلت ريفال ترقص معه بجنون وكانا يصورانهما
وفجأة وقعت ليان على الارض
تفاجئت ليان لكن مازن طمنها:" لا تخافي تعبت ونامت بس اسمعي حنطلع انا والولد انتي رشي عيها مويا وقولي انه اغمى عليها وهي حتصحى لا تخافي وخبي الخمر اوكي عمري؟"
ليان:" اوكي حياي"
مازن:" واذا صحيت علميها وقولي انه رهينه عندك وفرجيها عالكاميرا ولازم تصير تجي معك عالشقه
واذا رفضت هدديها بانك حتنشري وانا معي النسخ اوكي"
ليان :" اوكي"
ايش تتوقعوا تكون ردة فعل ريفال؟
وهل راح تروح مع ليان للشقه المليااانه عيااااال


خرجا كلا من مازن والشاب فسكبت ليان الماء على ريفال
نهظت ريفال متفاجئه:" بسم الله الرحمن الرحيم ويش صااير ااه رااسي"
ليان:" اجلسي حقولك كل شيء اولا..."
فأخبرتها كل ما حدث
ريفال تبكي متفاجئه:" ايييش؟ خليتني اسكر وجبتي بعد شبابليش سويتي كذا ليش وانا اقول راسي يعورني؟"
ليان:" شوفي متى ما ابيك تشربي خمر تشربين فاهمه؟"
ريفال:" لا ماني شااربه لو تموتين"
ليان:" خلاص حقولك شيء الظاهر ما تعرفين"
ريفال:" ايش؟"
ليان:" انا مصورتك فديو وانتي سكرانه شوفي"
كانت مجهزة الشريط وفتحته
ريفال:" لا لا مستحيل ما اتوقع هالشيء منك ليش عملتي كذا ولا ابوك كمان مؤذن ومؤمن برب العالمين بس انتي.."
ليان قاطعتها:" حدودك هنا لا تتكلمي عني بولا كلمة"
ريفال:" انا ايش سويت لك ابي افهم ايش سويت؟"
ليان:" ما سويتي شيء بس هذي هوايتي اصيد الحلوين ما اقدر اوقف هالهواايه"
ريفال تزيد بكائها:" حسبي الله ونعم الوكيل فيك يا ليان والله لو دريوا اهلي حيقتلووني وخصوصا اخوي لا كل العالم اتوقعهم يذبحوني الا انتي يا ليان"
ليان تضحك:" اللي يسمعك يقول كأن بيننا علااقه طويلة ما كأننا اللي دوبنا نتعرف على بعض"
وفجأة رن هاتف ريفال:" الو"
والدها:" هلا ريفو حبيبتي انا بره"
ريفال:" اوكي جايه"
ليان:" هاه رايحه؟"
ريفال:" ايه"
ليان:" طبعا الشريط معي منه نسخه ومع حبيبي مازن نسخة فاهمه؟"
ريفال:" الله يخليك يا ليان لا تعملي فيني كذا كا في اتعذب بالبيت"
ليان:" تطاعي بره وتقولي لأي احد اعرفي الشريط حينتشر"
خرجت ريفال ومسحت دموعها جيدا لكي لا يراها والدها وغطت وجهها وليس من عادتها ان تغطي
ركبت السياره
الدها:" خير دخلتي بيت المؤذن كاشفه وطلعتي متغطيه تطوعتي؟"
ريفال:" والله احسن اغطي"
وفي اليوم التالي كان يوم الخميس الساعة الثانيه ظهرا
اتصلت ليان على ريفال فنظرت ريفال ولم ترد لم تشأ ان تكلمها فأرسلت ليان رسال:" ريفال احسن لك ردي لأسوي شيء ما يعجبك"
واتصلت فردت عليها ريفال
ريفال:" الو"
ليان:" شوفي اتصل مره ثانيه وماتردي يا ويلك فاهمه؟"
ريفال من غير نفس:" اوكي ايش تبغين؟"
ليان:" اليوم حروح شقة مازن حتروحي معي فيها شباب"
ريفال:" لا لا مستحيل"
ليان:" ريفال اقول .. حتروحي حتروحي فاهمه كلمي ابوك دايم تقولي انه طيب قولي له اليوم الساعه 9 زواج اخت صديقتي عزمتني عليه وابيك تتكشخي عاد انتي حلوة وابي حلاك يزداد فاهم"
ريفال:" اخاف ما يوافق"
ليان:" عاد نا اعطيتك خبر وانتي تصرفي"
فأغلقت ريفال السماعه وذهبت عند والدها
ريفال:" ابوي ممكن طلب"
والدها:" هاه اطلبي"
ريفال:" شفت البنت اللي رحت لها امس بنت المؤذن؟"
والدها:" لا ما شفتها"
ريفال:" اقصد تعرفها"
والدها يضحك:" امزح ايه اعرفها"
ريفال:" اليوم زواج اختها وهي عزمتني ممكن اروح"
والده:" ما يصير اليوم طلعتنا"
فبكت ريفال :" ابوي الله يخليك خلني اروح"
ابوها:" هذا كله عشان الزواج خلاص حخليك بس لا تبكين"
فقبلت ريفال رأس ابوه قائله :" مشكور يبه"
فذهبت لغرفتها واتصلت على ليان
ريفال:" او"
ليان:" هاه ويش قال؟"
ريفال:" وافق"
ليان:" اوكي خليه ينزلك في قاعة ريتج اليوم فيه زواج سوي نفسك حتدخليه وانا والسواق حنجي ناخذك"
ريفال:" ايش ابس؟"
ليان:" كأنك عنجد رايحه زواج بس عندك تنورة قيره فوق الركبه؟"
ريفال:" لا ما عندي"
ليان:" اوكي خلاص زي ما قلت لك واستشوري شعرك "
ريفال:" اوكي"
اغلقت ريفال السماعه وبدأت تبكي بشدة وبعد ربع ساعه مسحت دموعها وستحنت وخرجت واستشورت شعرها
ارتدت احد فساتينها وحان الوقت اصبحت الساعه 9
خرجت مع والدها وانزلها قلعة ريتاج
وذهب وانتظرت ورأت سيارة السائق وركبت
ليان:/" اخيرا جيتي؟"
فلم ترد ريفال
ليان:" افتحي العبايا اشوف"
فتحتها وكانت تبكي بشدة
ليان:" ان ما سكتي يا ويلك؟"
فحاولت ريفال السكوت
اخيرا وصلا الى الشقة
ادخلهم ما زن فدخلت ريفال وليان معا الى غرفة
ليان:" اسمعي جبت لك تنورة قصيرة فوق الركبه وبلوزة عريانا بس البطن يباان
ريفال:" لا الله يخليك يكفي اني فاكه العبايا"
ليان:" اقول البسي والا يصير شيء ما يعجبك "
ريفال:" ليان الله يخليك اسمعيني.........."
ليان قاطعتها:" ريفال البسي بسررعه"
ريفال:" طيب خلاص"
ارتدت التنورة القصير
ليان:" ماشاء الله رجولك مره روعه ما فيها جروح او علامات"
ريفال:" انا خايفه يا ليان والله خايفه انتي ما تخافي والله اللي تسوينه حرام"
ليان:" انتي مالك شغل فاهمه يالله نطلع"
مازن :" ماشاء الله عليك عنجد صديقتك غاية بروووعه"
ليان بعصبيه:" كمل مدح كمل"
مازن:" ما حكذب عليك صح هي حلوة بس انتي الاحلى"
ليان:" كذا الكلام المعقول"

كانت ليان مرتديه مثل ريفال
قام مازن ينظر لريفال نظرة خبث


وفي مكااان اخر
جهاد:" هاه حبيبتي فين اقابلك؟"
رنا:" بعد بكره يوم السبت ابيك تستنى عند باب المدرسه حينزلني السواااق وحركب معااك بس ماقلت لي ايش هي سيارتك؟"
جهاد:" كابريس 2007 لونها اسود"
رنا:" اوكي خلاص يالله بااي"
جهاد:" بايات"

كانت ريفال جالسه تحاول تغطية قداماها لكن للأسف التنوره قصيره جدا.
فكانت الشقة ممتلئه بالشباب والبنات
احضرت ليان قارورة خمرمع كاستان وسجارة
ليان:" يالله اشربي"
ريفال:" لا شكرا"
ليان:" شكرا في عينيك غصبا عليك تشربين"
فأخذت ريفال الكااسه وشربت لم يعجبها الطعم فأغمضت عيناها وشربته بسرعه
لم تشرب ليان بل ادعت الشرب امام مازن
الذي لم يشرب وكان ينظر لريفال بشهيه وخبث فأتجه ايها وسحبه فقد كانت تضحك بجنون
فأدخلها الى غرفة لكن ليان تبعته ودخلت فجأة عليه قبل ان يقدم على شيء
ليان:" ويش ناوي تسوي يا خااين؟"
مازن:" ولا شيء"
ليان:" اتركها يالله ورجعنا لبيوتنا"
مازن:" خلاص كلش ولا زعلك يا عسل "
فسكبت على ريفال الماء فنهضهت وغسلت وجهها
لبست مره اخرى فستان السهره وارتدت عبائتهاواصلهما الى القاعه واتى والدها بعد ان اتصلت عليه
وعند وصولها الى المنزل دخلت لتستحم
وقد اصبحت الساعه الثانيه والنصف كانت تشعر بضيق شديد اخذت القران بدأت تقرأ وتبكي الى ان اصبحت الساعه الثالثه
فنهضت وتوضأت وصلت ركعتان وعند ما سلمت رفعت يداها وقالت:" يارب يارب انك ترحمني اللهم اني اسألك بكل اسم هو لك سميت به نفسك او اخبرته احدا من خلقك او وضعته في كتابك او استأثرت به علم الغيب عندك انك ياارب تفكني منهم"
اتجهت الى سريرها ونامت وكان يوم جمعه فاستيقظت وجدت رساله من ليان:" ريفال اسمعي من يوم ورايح ما راح اخذك للشقه مو عشان خاطرك عشان مازن عيونه طويله"
اغلقت ريفال الهاتف وكانت سعيده جدا:" الحمد لله يارب الحمد لله انك فكيتني منهم والاهم من هالشقه"
وفي المسجد بعد انتهاء والد ريفال من الصلاة اتجه للمؤذن والد ليان
والد ريفال:"السلام عليكم ورحمة الله وبركاته"
والد ليان:" وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته"
والد ريفال:" جيت اسلم وابارك لك بزواج بنتك "
والد:" بنتي مين؟"
والد ريفال:" امس بنتك ليان عزمت بنتي على زواج اختها وانا جيت ابارك لك"
والد ليان:" لا انا بناتي تزوجوا زماان"
والد ريفال:" اوه ما عليش يمكن غلطان"
دخل والد ريفال المنزل بغضب شديد...............

عاد والد ريفال الى المنزل ونادى ابنته:"ريفااااال يا ريفااال وينك؟"
ريفال:"هلا ابوي؟"
ابوها:" فين رحتي امس؟"
ريفال بقلق:" زواج اخت صديقتي"
ابوها:" ريفال اعترفي لأني سألته وقال ما في لازواج ولا شيء"
ريفال:" يمكن انت سائل الشيخ الغلط"
والدها:" كيف اسأل الغلط"
ريفال:" انا ماقلت لك امس كان زواج بنت خالتها وهي تعبرها اختها وحتى انا امس ما دريت الا لمن قالت انه زواج بنت خالتها والشيخ اكيد نااسي تعرف يكبرون وينسون"
والدها:" الحمد لله خوفتيني خلاص روحي"
ريفال بقلبها:" الحمد لله يارب"
__________________________________
وفي ذلك الوقت كانت ليان في غرفتها تبكي
(ليان):" يارب ليش ريفال الغبيه احلى مني ليش؟"
فسكتت ومسحت دموعها واكملت قائله:" لا لا انا الاحلى بس يمكن هي بيضه والسماار نص الجمال ايه هم دايم يقولوا كذا بس عشان مازن ما يفكر الا بأشياء وسخه ويبي وحده بيضه هو حيوان"
_________
وفي اليوم التالي استيقظت رنا وارتدت احلى ملا بسها واستشورت شعرها واصبحت احلى من العاادة
امها:" هاه وين القمر رايح (للمعلومية ما في غيري قمر ههههههه)انا عرف اللي يتكشخ يروح يزور احد مو يتكشخ عشان المدرسه"
رنا:" يا امي اليوم يوم مفتوووح فحبيت اتكشخ"
امها:" طيب حبيبتي خلاص السواق ينتظرك"
رنا :" باااي" قبلت رأس امها وذهبت
اوصلها السائق للمدرسه وذهب ورأت سيارة جهاد وذهبت اليه وركبت بجانبه
جهاد:" يالله ماودك تفكي الغطا اشتقت لك ابي اشوفك"
رنا :" اذا وصلنا الشقه حفتح"
جهاد:" براحتك ولو الود ودي تفتحين الحين"
وصلوا الى الشقه التي استأجرها جهاد فدخلوا
دخلوها
جهاد يغني:" شيلي الطرحه عن الوجه السموح"
رنا:" هههههههه يالله استعد"
خلعت العبايا والطرحه
جهاد:" فين مخبيه هالجمااال من اول؟؟؟"
رنا:" انت حلووو بس انا الاحلى صح؟"
جهاد:" اكيد"
فجلس بجانبها
فجأة (جهاد):" رنا قومي خلينا نروح"
رنا:" ليش؟"
جهاد:" الشيطان قعد يوسوس لي ما ابغى يصير شيء"
رنا:" اوكي يالله"
جهاد:" بس ما اقدر ما اقدر......"
رنا بخوف:" اقول يالله باااي"
قالتها وخرجت خرج معها جهاد ركبت رنا السياره بالخلف
جهاد:" وشفيك ورا؟"
رنا:" احسن ورا رجعني المدرسه"
جهاد:" لا خلينا نلفلف الحين يفتحوا تحقيق ليش تأخرتي"
رنا:" ايه صح عاد ما جبت مريول"
جهاد:" اوكي خليك ورا ونسولف"
رنا:" اوكي"


_________



الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 10
قديم(ـة) 06-07-2011, 01:43 PM
صورة يكفيني انك معايا~ الرمزية
يكفيني انك معايا~ يكفيني انك معايا~ غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد: روآإآية --" أسرآآر بنآأإت الثآأنـــوية " *~^ } !!





وفي مدرسه ريفال
ريفال:" ليش يا ليان تعملي فيني كذا؟"
ليان:" اوص"
ريفال:" اوكي حسكت"
فنهضت ريفال وكان وقت الفسحه اما ليان بعد ذهاب الكل وضعت حشيش في حقيبة ريفال
وخرجت فقابلت فتاة قالت لها:" لو سمحتي ايش اسمك؟"
الفتاة:" سمر"
ليان:" روحي للإداره وقولي انه في بنت من فصل اولى \2 معها مخدرات"
سمر:" ايش مخدرت خلاص حبلغ"
فذهبت سمر لغرفة المديره
سمر:" ابله ممكن"
المديره ممكن ويش تبغي؟"
سمر:" يا بله فتشوا فصل اولى \2 في وحده معها مخدرااات "
المديره:" ايش مخدرااات؟"
سمر:" ايه يا ابله مخدرات"
اسرعت المديره بالذهاب بنفسها للفصل
وعندما دخلت فتشت الحقاائب حتى وصلت الى حقيبة ريفال
فتفاجئت بوجود كيس حشيش اخذته وذهبت للأداره (غرفتها) واستدعت ريفال
وعند مجيئ ريفال
المديره:" ريفال كل هذا يطلع منك؟"
ريفال:" ايش يا ابله؟"
المديره تظهر الحشيش:" حشيش مره وحده؟"
ريفال متفاجئه:" حشيش لا مو انا اللي جبته والله مو انا"
المديره:" استغفري ربك يا بنت اللي مفتشه ولقيته"
ريفال بغضب:" اكيد ليان هي اللي حطته بشنطتي"
المديره :" المهم بكره لاتجي انتي مفصوله ثلاث ايام ولا تجي الا ومعك امك"
ريفال ودموعها على عيناها:" امي متوفيه الله يرحمها"
المديره:" خلاص معاليش اسفه الله يرحمها المهم انك مفصولة مدة ثلاث ايام"
بائت محاولات ريفال بأقناع المعلمه انها ليست من احضر الحشيش
_______
وفي مكان اخر كانت مشاعل بالحمام(الله يكرمكم) مع ندى كعادتها تدخن
ندى:" سمعتي اللي صار؟"
مشاعل:" ايه البنت اللي اسمها ريفال يا قوها جايبه حشيش"
ندى:" ههههههههه اللي يسمعك يقول كأنك ما قد جبتي شيء مخالف لا وتتكلمي ومعك دخان هههههههه"
مشاعل:" تخيلي يكتشفونا؟"
ندى:" اقول متأكده انك قافله الباب بالمفتاح؟"
مشاعل:" والله مدري بس تخيلي المديره تدخل الحين؟"
وفجأة اذ بالمديره تدخل عليهم
المديره:" وكمااان تدخنون؟"


وفجأة اذ بالمديره تدخل
المديره:" وتدخنوون كماان؟"
اسرعت مشاعل بأطفاء السجاره واطفأتها ندى ايضا بدأت ندى تغلق يا قتاها الامااميه
المديره:" واخيرا عرفنا البنات اللي يدخنون"
مشاعل:" ا..انا"
المديره تصرخ:" قدااامي للإدااره"
فذهبوا مسرعين
ندى بصوت منخفض:" ذكرنا القط جانا ينط"
مشاعل:" يا ويلي حينادوا اهلي وحيكتشفوا اني ادخن"
ندى:" عاد انا اللي يابختي"
وعند وصولهم للإدااره
دخلت المديره وجلست على كرسي مكتبها وبدأت كلامها << يا كرهي للمدرااء ان جو يتكلمووون
:" الحين حدق على امهاتكم يجون يشوفوا المصيبه اللي انتم فيها"
فإتصلت على رقم منزل مشاعل
فردت والدتها:" الو"
المديره:" انتي ام مشااعل؟"
الام:" ايه انا خير ويش صاير؟"
المديره:" اكتشفت اليوم في الحمام انه بنتك مشاعل تدخن في الحمامات"
والدة مشاعل:" وشو ؟؟ بنتي تدخن ؟!"
المديره:" ما تعرفي هذا الشيء؟"
ام مشاعل:" بنتي انا متأكده انها ماتدخن"
المديره:" انا شايفتها بعيني اليوم تدخن في الحمام تعالي بسرعه"
ام مشاعل:" حاضر ان شاء الله اجي"
___________________________________
المديره:" امك جاايه حتصل على ام ندى"
اتصلت عالمنزل لكن لا احد يجيب
المديره :" من حضك محد رد"
ندى في قلبها:" الحمد للله الحمد لله"
المديره:" بس حتصل على ابوك جواله هنا"
ندى في قلبها:" اوف لا ياربي لا ان شاءالله مايرد"
فاتصلت فرد والدها
الوالد:" الو"
المديره:" انت والد الطالبه ندى؟"
الوالد:" ايه معك ابو ندى "
المديره:" اكتشفت اليوم قبل شوي بنتك تدخن في الحمامات مع وحده ثانيه"
الولد:" استغفر الله بنتي تدخن؟"
المديره:" مع اسفي الشديد هذا الكلام صحيح والصراحه طالبات المدرسه هذي يبغالهم تأديب قبل شوي اكتشفت مع وحده حشيش"
الوالد:" العياذ بالله خلاص حجي اخذها"
وبعد فتره ليست بطويله اتت والدة مشاعل
فقد كانت بغرفة المدير فعندما دخلت والدتها اتجهت مشاعل اليها وقالت
:"امي؟!"
وفجأة اذ بوالدتها تصفعها على وجهها صفعه شديده
سكتت مشاعل ولم تنزل حتى دمعه واحد (يعني ما بكت)


وبعد ان صفعتها والدتها
والدتها تبكي:" ما توقعتها منك يا مشاعل ابدا ما توقعتها منك انتي بنتي ما تخيلتك تسيري كذا"
المديره:" معاليش اني اقولك بس بنتك بإجماع كل المعلمات شاذه جنسيا"
نظرت مشاعل اليها بصدمه وغضب شديد لكن والدتها المسكينه وقعت مغمى عليها
مشاعل تبكي:" امي امي ليش يا حيوانه سويتي كذا ليش "
فأسرعت المديره وأحضرت كوب ماء
مشاعل:" امي ردي علي امي والله اسفه ماكان قصدي"
اسرعت ندى تساعدها بحمل امها ووضعوها على الكنبه
<<<(مرررررررررررره معصصصصصصصصصصصصصصصب ومقهور قاعد يكتبها وهو معصب)
فسكبت المديره قليلا من الماء على ام مشاعل التي استيقظت
مشاعل تبكي:" امي امي واله ما كان قصدي يا امي والله انا اسفه سامحيني هم كذابين لا تصدقينهم عشان انا اقص شعري ولد يحسبوني شاذه هم كذابين"
امها:" انا طبعا ما اصدقهم بس انتي بنتي ليش تسوين كذا فيني ليش؟"
اتجهت ندى لأم مشاعل وهي تبكي:" لا يا خاله لا تصدقينهم هم يكبرون السالفه عشان احنا
غلطنا ودخنا بس مو شاذات زي ما يقولوا اذا شافوا بنتين يحبوا بعض ومع بعض قالوا شاذات يا خاله لاتصدقينهم"
نظرت اليها ام مشاعل بغضب:"انتي اللي جريتي مشاعل لهالشيء بنتي اعرفها ما كانت كذا اعترفي اعترفي"
(وفي الحقيقه مشاعل هي من جرت ندى للتدخين)
ندى:" ايه انا انا اسفه يا خاله بنتك ما كانت كذا انا اللي جريتها انا استحق الفصل"<<بس شوفوا الصداااقه ايش اتسوي
مشاعل:" لا تقولي كذا يا ندو انا اللي بدأت ادخن وتعرفت عليها وخليتها مثلي ادري يا امي انها صدمه لك بس يا امي.."
امها مقااطعه:" بس ايش يا مشاعل بس ايش؟ وفرنا لك كل اساليب الراحه عيشناك احسن عيشا المفروض تحمدي ربك في ناااس عايشين مع ام بدون اب ويتعذبون وصابرين والعكس صحيح
اني قولي احنا قصرنا معك بشيء قصرنا معك بأي حاجه قولي"
مشاعل:" افا يا امي لاتقولي كذا انتم مو مقصرين معي والحمد لله بس بالله يا امي لا اشوف دموعك عسا يجيني الموت ولا اشوف دموعك انتي بس لو تبيني اوقف تدخين اوقف وعسا ياخذني ربي قبل لا اشوف زعلك علي"
امها:" لا تقولي كذا يا مشاعل لا تتكلمي عن الموت لا فالنا الله ولا فالك تعوذي من ابليس"
مشاعل:" اعوذ بالله من الشيطان الرجيم"
_________________
وفجأة دخلت احدى فراشات المدرسه وقالت:" ابو الطالبه ندى جا"
المديلره:" انتي يا ندى و مشاعل مفصولات مدة ثلاث ايام تعالي يا ام مشاعل وقعي هنا"
مشاعل:" انا وقع بدالها هي تعباانه"
المديره:" لا هي تقوم توقع"
مشاعل:" محنا موقعين امشي يا امي"
امها::" خليني اوقع يا مشاعل ما نبي مشاكل"
_________________
وفي مكان اخر ركبت مشاعل السياره والدها
فصفعها هي ايضا على وجهها
ندى تبكي:" والله يا يبا......."
والدها يقلطعها:" اوص ولا ابي اسمع ولا كلمه اخر شيء توقعته منك يا ندى لو من اخوك فيصل يمكن بس انتي يا ندى ما اصدق"
ندى:" والله استحق هالكف واكثر كمان وازيدك من الشعر بيت انفصلت من المدرسه ثلاث ايام ولازم امي تجي توقع بس الله يخليك يبا لا تقول لأمي الله يخليك سو فيني اللي تبي لو تقتلني بس لا تقول لأمي"
والدها:" خلاص ماني قايل لأمك بس انا فقدت الثقه فيك خلاص"
ندى:" لا يبا لتفقدها موتي ولا تسوي فيني كذا "
ابوها:" افكر بس باهالفتره ما اضن"
_________________
واما ريفال
ريفال:" يارب ويش هالمصيبه اللي طحت فيها يارب تنقذني منها كمان"
وعند نهاية الدوام اتى والد ريفال وصعدت معه السياره فتذكرت المديره ريفال واتصلت على والدها
وكانت ريفال معه بالسياره
والد ريفال:" الو"
المديره:" انت والد الطالبه ريفال؟"
والدها:"" ايه انا"
المديره:" اليوم صار تفتيش ولقينا بشنطة بنتك مخدرات والنوع حشيش"
والدها:" وشو حشيش؟"
المديره :" للأسف حشيش هي معك؟"
والدها :" ايه معي"
المديره :" فتش شنطتها وحتلاقي الحشيش لأني رجعته دون ما تدري"
والدها:" اوكي مع السلاامه"
_______
وعند عودته فتش الحقيبه ووجد الحشيش بدأ يضربها ولم يصدق كلمه مما قالت وعندما علم جهاد بالامر بدأ هو الاخر بضربها بشده وهي في غرفتها تصرخ وتبكي
وعند الليل كانت ليان تستعد للذهاب للشقه لكن هذي المره من غير ريفال
واما ريفال فدخلت على والدها وكانت عيناها متورمتان من شدة البكاء <<مسكينه تحزن
ريفال:" يبا انا خلاص حعترفلك بكل شيء ويصير اللي يصير"
__________________

مالذي سيحدث عندما يعلم الخبرررررررررررر؟
واما ريفال فدخلت على والدها وكانت عيناها متورمتان من شدة البكاء <<مسكينه تحزن
ريفال:" يبا انا خلاص حعترفلك بكل شيء ويصير اللي يصير"
والدها:" يالله تكلمي"
بدأت ريفال بأخبار والدها كل ما حدث وأن ليان هي السبب ولم تستثني من الاحدااث شيئا
والدها باستغراب:" هذي البنت الللي ابوها اسمه عبد الله المؤذن؟"
ريفال:" ايه يبا"
نهض والدها مسرعا وكانت الساعه تشير الى التاسعه والنصف ليلا
اما ليان قد وصلت الى الشقه
مازن:" هلا بليونه"
ليان:" هلا فيك"
مازن:"هاه وين ريفال؟"
ليان:" ماراح تجي ابدا مازن سؤال واحد بس"
مازن:" خير حياتي؟"
ليان:" انت تحبني او لا؟"
مازن:" طبعا احبك وامووت فيك"
ليان:" اوكي من الاحلى انا او ريفال؟"
مازن:" اكيد انتي الاحلى"
ليان:" اوكي اثبتلي"
مازن:" كيف؟"
ليان:" ما ادري اذا انا حلوة اثبت لي"
مازن بخبث:" خلاص يا عسل انتي تعرفين اني اموووت اهمل علاقه مع الحلوات وابي اعزمك عندي في الغرفه"
ليان:" اوكي يالله"
تعجب مازن من موافقتها لكنه هذا اعجبه


كانت ليان مهوسه بمازن لأنه شاب جميل وكل فتاة تتمنااه
دخلت معه ليان الغرفه (ووقعا في اللا وعي)<<اكيد فاهمين خخخخخخخ
وفي منزل ليان وصل ابو ريفال
ودخل بعد ان فتحت له الخادمه بغضب
دخل واخبر والد ليان عن كل شيء وكان غاضبا
تفاجئت والدة ليان تسمع صراخ والد ريفال وسمعت كل شيء ووقعت على الارض
سمعوا صرختها وأسرع اليها
واذ بهي ساقطه على الارض حملها وساعده بذلك والد ريفال نقلوها الى المشفى
تفاجؤا بخروج الدكتور المبكر وأسرعوا اليه
الدكتور:"سكته قلبيه وماتت البقيه في حياتكم"
تفاجئ عبد الله وبدأ يبكي وكان منظره محزن وأما ليان فقد خرجت سعيده
مازن:" تبغي اثبت لك مره ثانيه؟"
ليان:" كافي حبيبي انت كذا اثبت لي امنيتي من زمان اجيب منك ولد"
تفاجئ مازن من كلامها فهو اول مره يسمع فتاه تريد الزنا <<والعياذ باله منه
بنفسها دون ان تخاف من احد
عادت ليان الى المنزل فقد كان عبدالله بإنتظارها وعندما راها بدأ يضربها ويقول:" يا قليلة الادب علمني ابو ريفال كل شيء انتي وحده ما تستحين انتي تستحقي المووت امك ماتت يوم سمعت عنك تعرفين خلاص ماتت"
اسرعت ليان بالهرب لأن والدها عجوز ولا يستطيع لحاقها وذهبت للشقه
ليان:" مازن"
مازن:" خير وشفيك ومين سوى فيك كذا؟"
ليان:" يا مازن الحيوانه ريفال علمت ابوها كل شيء وابوها هزأ ابوي امي سمعت بالخبر وماتت وابوي الحقير ضربني اكرهم كلهم"
______

مازن:" هدأي اعصاابك "
ليان:" مازن روح اضرب ابوي هو لحااله ما في احد في البيت امي ماتت وهو لحاله روح اضربه الله يخليك"
مازن:" ايييش؟ انتي مجنوونه؟ لا ماني ضربه اكيد مجنونه"
ليان:" تحبني او لا؟"
مازن:" الا احبك بس.."
ليان تقاطعه:" اجل روح اضربه"
مازن لا ماني ضربه وانا ما حبك واصلا مين قال انك حلوه انتي ابشع وحده قابلتها ما تفهمين؟"
سكتت ليان ونظرت اليه متفاجئه
ليان:" لا انا حلوه لا الا انا حلوه ليش سويت معي علاقه مو انت تسويها مع الحلوين صح؟"
مازن:" اكذب عليك انا اعملها مع الكل شين او حلو"
تفاجئت وبدأت تبكي وفجأة انفجرت ضحكا وعادت للبكاء واصبحت تصرخ كالماجنين لقص اصبحت بالفعل مجنونه
امسك مازن كل الاشرطه التي صور بها ليان واحرقها فلن ينشرها
وأعااد ليان الى منزل والدها واخبره انها قد جنت فنقلها الى مشفى المجانين
_________________
وفي اليوم التالي مشاعل لم تذهب الى المدرسه وايضا خالد الذي اراد الغياب
خالد:" مشاعل الصراحه ما صدقت انك تدخنين"
مشاعل:" ولا انا صدقت"
خالد:" والله احبك يا ميشو بشرك وخيرك "
مشاعل:" هم بعد انا احبك"
خالد:" طيب ممكن اللاب توب؟"
مشاعل:" وانا اقووول الطيبه ذي كلها من فين تبي اللاب توب ؟هاه؟"
خالد:" قسما بالله اني احبك واحب اللاب توب"
مشاعل:" هههههههه طيب خلاص معك ساعه بس اوكي"
خالد:" اوكي يا احلى اخت" <<طبعا احلى احت نوفه المرجوجه خخخخخخخخ
__________
وفي مكان اخر
رفاء:"هاه ياشلتي يوم الاربعاء ابغاكم تجون عندي ويش قلتم؟"
ناهد:" خلاص ولا يهمكم كلكم موافقين؟"
الكل:" ايه"
ملاك:" عني انا ما دري اكلم امي واشوف"
ناهد:" وان ما وافقت انا اكلمها"
_______
مرت ثلاث ايام واستغربوا المعلمات عن غياب ليان فأخبرت ريفال المديره التي اعتذرت منهم
وفي اليوم الاربعاء
ذهبت ندى ومشاعل للمدرسه فلم يروا بعض لمدة 3 ايام
فتقابلا بالصباح وكانت ندى على كرسي
واما مشاعل فقد دخلت ورأت ندى وركضت وحضنتها
ندى:" وحشتيني يا دبببببه"
مشاعل:" وانتي بعد ثلاث ايام كنها ثلاث سنين والله وحشتيني مررررررره"
فنزلت دمعة مشاعل من الفرحه
ندى:" ميشو انتي تبكي؟"
مشاعل تمسح دمو عها :" والله ما كان قصدي اورطك يا ندو انا اسفه"
ندى:" عادي يا عمري لا تتأسفي"
مشاعل:" خلاص انا حبعد عن الدخان وانتي"
ندى:" وانا بعد ما حرجع له الله يعيني بس "
مشاعل:" ونا بعد"

في مكان اخر.....
رفاء:" هاه ايش قالت لك امك يا ملوكه؟"
ملاك:" ايش تتوقعي؟"
رفاء:"وافقت"
ملاك:" ههههه صح كيف عرفتي؟"
رفاء:" ذكااء"
فبدأوا يضحكون
_____________________________
وفي مكان اخر قد تعرف مازن على فتاة اخرى
مازن:" ايه حبيبتي رزان تجي الشقه؟"
رزان:" ولا يهمك حياتي عاد اليوم يوم اللقاء"
_______
ذهب عبد الله والد ليان الى مشفى المجانين الذي تتعالج به ليان
عبد الله:" السلام عليكم ورحمة الله وبركاته"
الدكتور:" وعليكم السلام جيت بوقتك"
عبدالله:"خير يا دكتور؟"
الدكتور:" الصراحه عندي خبرين كل واحد اشين من الثاني"
عبدالله:"والعياذ بالله خير يا دكتور خوفتني"
الدكتور:"بنتك ليان حاله ميؤوس منها بلغت حدها من الجنون بنتك ما اعتقد تشفى من هالحاله"
عبدالله:" اعوذ بالله من الشيطان الرجيم الله يرحمنا بس"
الدكتور:" والخبر الثاني بس قبل ما قولك بنتك متزوجه؟"
عبد الله:" بنتي؟ لا مو متزوجه عمرها 17 سنه مو متزوجه ولا شيء بس كانت تطلع مع ولد هذا اللي اكتشفته"
الدكتور:" بنتك حامل يا ابو ليان عذرا بس اكيد زنت والعياذ بالله اذ ماكانت متزوجه"
جلس عبد الله على الكرسي وبدأ يبكي ويقول:" استغفر الله استغفر الله اللهم ارحمنا"
____________



الرد باقتباس
إضافة رد
الإشارات المرجعية

رواية أسرار بنات الثانوية / بقلمي , كامله

الوسوم
" !! , أزرآآر , الثآأنـــوية , بنآأإت , روآإآية
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
رواية من تحت سقف الشقى أخذتني / الكاتبة : نرجسيه؛كاملة فتون الوررد روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 2313 الأمس 06:28 PM
إنجبرت فيك و ما توقعت أحبك و أموت فيك / بقلمي ، كاملة مفتون قلبي روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 6249 20-10-2014 05:39 AM
مجلس الروايات للإستفسارات و الطلبات فقط [ الإقتراحات ممنوعة ] ؛ روح زايــــد روايات - طويلة 2006 23-11-2011 08:16 AM
مجلس الروايات للإستفسارات و الطلبات فقط [ الإقتراحات ممنوعة ] ؛ روح زايــــد روايات - طويلة 2018 20-07-2011 03:02 PM
مجلس الروايات للإستفسارات و الطلبات ؛ !! أنـثـى الـ خ ـيـآلـ !! روايات - طويلة 3973 07-10-2010 01:10 PM

الساعة الآن +3: 06:35 AM.
Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2014, vBulletin Solutions, Inc.
SEO by vBSEO 3.6.1
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


تصميم دريم تيم