اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 81
قديم(ـة) 11-09-2012, 03:38 AM
حقيقتي في دفتر الذكريات حقيقتي في دفتر الذكريات غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: أبي أصرخ وأقول كفايه عذاب تراني بنت ماني ولد أقدر أستحمل عذابكم/بقلمي


السلام عليكم

ب البدايه..لاآ آعلم كيف أبدأ

أعتذر

أم اضع البارت دون شرح..}

او...~

اخواتي..ظروفي لا يعلمها الا الله العلي العليم..~

ولكن ساحاول بأذن الله ان لا اخلف وعد بأذن الله


  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 82
قديم(ـة) 11-09-2012, 03:45 AM
حقيقتي في دفتر الذكريات حقيقتي في دفتر الذكريات غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: أبي أصرخ وأقول كفايه عذاب تراني بنت ماني ولد أقدر أستحمل عذابكم/بقلمي


تتابع أورق الشجر سقوطها وتسابقها في الوصول إلى
الأرض .
.


.
لتصل ثامن ورقه إلى الأرض(البارت الثامن)



مدخل

لآيمِه ......مآّبكيت !



وربي ! ..........آمْزِح ..!


كآِنت آلِنِيِّه وربِّي آدفِن شُحُوبِي ،

وآفرِح !
وِغآرّت الْدّمْعه وِطآحّت !
مآقويت آردُهآ يمّمِه آسْتحْييت ..!
وآنْتُي علْمْتِيْنِي آنْي أرُوي آلِلِي مِن وُفآ آ هُم مآرُويت ..
يُمّه دُمُوعِي وفِيْه ، دآيِم تذكرّنِي ب جرحِحي ( إِن نسِيت )
هذآ يُمّه إِن نسِيت !
عُآد قوْلي لِي .. هُو بقِى شي فِي آلدنْيآ يسْتحِّق إبكِي عليْه !؟
آلْآ يُمّه ، هُو آُنْآ آلِلِي آسْتحق آبكي علْييْه ،
لآتقوْلي لِي : غبِيّه !
آضْحكِي لِلْدِنْيآ : غنِي !
يُمّه يُمْكِن مآدِرِّيّتِي . . إِنِّي دآيِم آرْتوي بِآلدّمّع لآمِنِي ظمِيت !
آيّيّييييْه يُمّه
آُدْرِي طفله !
بِس طفله جآبُهآ لِلحزن جُرِح مُتْعب . . وِجدآ ( مُمِيت ) !
آي آُنْآ كُنْي نسسّيْت .. إِنِّي آصلإ مآّبكيت !
بُس دمْعي حِيل آشُتآآق لكُفُوفِي
وقُمْت آهُدْهّد له وآقِول :



( لآيْشُوِّفُونك دخيْلِك )
................ وآن ششعِّرّت إِنِّي بِمرِّك / سو نفْسك مآدريت




. . . بِشُكْرِك لآمن عصصّيت )


وآنْتُي يُمّه :

لآيضِيق ب يِوم صدْرِك لِو هُو آسْتُكثرنِي كذّب !



ومُرْنِي فِيْه يوْم وآلِه !
لك وعْد مِنِّي يآيمِه .. آنْي بضحْك !


..لو علِى جرْحِي غفْيت
....... لو علِى جرْحِي غفْيت
............... لو علِى جرْحِي غْفيتْ







عند العيله بالصاله
تركي مقهور منها ويحس انه نفسه يروح يقتلها ما يعرف كيف حا يستحملها ولي زاد عليه انو غرفتها وغرفته جب بعض وجالس وهو ساكت و مطنش فيصل اللي يتكلم معها
عند فواز وبدر
فواز : والله حماس انا بنسبه ليه عجبني الوضع
بدر: انت مهبول أيش اللي عجبك في هذا الشيء
فواز : قصدي يعني انو حيكون في دراما ماتشوف كيف تركي مو طايقها هو وأبوي
بدر: في هدا الشيء صادق والله احس انه نفسه يقتلها
عند تركي خلاص وصل عنده لدرجة حس انه يبي يقتلها
اما عبد الله مو راضي بالوضع لف على جاسم : جاسم انت من جدك بنت تحرسنا
جاسم وهو يدخل يده في شعره بيحيره : والله مو ادري بس عصام يقول انها احسن ضباط لندن
عبد الله بعصبيه : بس هدي بنت ياجاسم بنت ولا بعد طويلة لسان ووقحة
جاسم : وايش تبيني اسوي لازم نستحملها وبعدين هي كلها شهر او شهرين
هند بقهر : وهدا كله من مين ها وهو ..... وما كملت كلامها لان عبد العزيز قام وترك المكان
جاسم بعصبيه : عبد العزيز ماله دخل في المشكله سامعه وقام ترك المكان
ملوك تهمس لأختها : والله مادري ايش اللي حبهم في هذا الولد طالع على امه ولد حرام
هند بكره لعبد العزيز : اخخخخخ والله ماارتاح الا لما اشوفه ميت زي امه حتى يبرد قلبي
ملوك : الله يخذه زي امه ويريحك منه يعني هند بنت الـ.......... يزوج عليها وحدي برتطانيه شوفي نهاية هذي الزواجه عشان يعرف قيمة اللي عنده
نسيبهم يكملوا حش في عبد العزيز





ونروح لجامعة لندن
ملاحظه {جامعة لندن اغلبها مسلمين وفيها جميع الأجناس و اغلبيتهم يتكلموا عربي بس في بعض ما يتكلمها }
عند شلة سارا
ماجد : ا قول شباب ايش رايكم نروح بكره لبيت ام سارا نطمئن عليها
الشباب كلهم : اكيــــــــــــــــــــــــــــد

في نفس الجامعه بس في مكان اخر
: اتمنى لو استطيع قتلها هذه الفتاة تقهرني
: ايش فيك يا مايكل هدي من نفسك قليلا
مايكل : ما لذي تقوله يا جاك الم ترى كيف اهانتني في الجامعه امام الطلاب
جاك بخبث: عندي لك الحل الي يخليك تخلص منها الى الابد
مايكل بستعجال: ايش هو هاتني به
جيمي : اسمع ..................................
مايكل : جميل جدا ومن بكرا ننفذها
جيمي :اتفقنا <<<<<< الله يعينك يا سارا





عند رائد اتصل على ندى وخبرها انو وجد المعلومات عن ابو سارا وطلبت منه انو يجي البيت وفعلا اتفق معها وراح يروح عندها بكره





عند ندى اللي صارت تعد الثواني عشان يمر الوقت ويجى المحامي رائد وفجاه .... دق الجوال رفعته عشان تشوف مين طلعت سارا
ردت عليها بلهفه: يا هلا والله فينك يابنتي ما تتصلي علي معقول ما وحشتك امك
سارا قاطعتها بسرعه: لالا والله يمه انتي تعرفي غلاتك عند والله لو ما الشغل ما يفرقني عنك ألا موتي انتي روحي اللي ما استغني عنها
ندى وهي تضحك على كلام بنتها اللي ما يتغير : اذا هذا الكلام كله لامك ايش سبتي لزوجك اذا....
قاطعتها سارا:يمه انا مستحيل ومن سابع المستحلات انو اتزوج وسكت شوي وبعدين ابتسمت وقالت : الا اذا لقيتيلي بنت حلوه اتزوجها بعدين بوافق
ندى بعصبيه : استحي يابنت انتي ولد عشان تقولي هذا الكلام انا ما علمتك تتصرفي كدا
سارا : ههههههههههههههه والله اني امزح معك
ندى : يا بنتي لازم ما تنسي انك بنت منتي ولد سمعتي
سارا : حاضر ولا تزعلي نفسك ..وتذكرت شيء وسالت امها عليه : الا صح يمه ذاك المحامي ايش كان يبي منك ما كلمتني
ندى بتوتر ظهر في صوتها مع انها حاولت تخفيه : المحامي لا ما كان يبي شيء مهم بس يسألني عن اشياء تافه
سارا ابتسمت : تخبي علي يا ام سارا تتوقعي ما حكشفك اعرفك انا اكثر من روحي معقول تخبين علي
ندى بخوف على مشاعر سارا : بصراحه يابنتي هذا كان وبرتباك محامي باسل
صــــــــــدمــــــــــــــه

صــــــــــدمــــــــــــــه

صــــــــــدمــــــــــــــه

صــــــــــدمــــــــــــــه

صــــــــــدمــــــــــــــه
نزلت صدمه على سارا لدرجة مسكت قلبها من الالم وقالت برتباك وخوف حاولت تخفيه ونجحت : ويش كان يبي منا ما كفا اللي ساواه
ندى وهي حاسه ببنتها : لا يابنتي باسل مريض وبحتضر وقالي انه كتب أملاكه كلها بسمك ويبينا نرجع لي ذاك البيت بس أنا ما قلت ردي الا لما اسمع ردك ها أيش رايك يا بنتي
سارا ودموعها بدت تنزل :هاا وما قدرت تكمل عشان امها ما تعرفها انها بتبكي فسكرت السامعه
ندى : الو سارا يا بنتي ردي ضربت صدرها ياويلي يابنتي ايش جرارك وعادت الاتصال كان مشغول وصارت تعيد الاتصال اكثر من مره





يتبع



  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 83
قديم(ـة) 11-09-2012, 03:48 AM
حقيقتي في دفتر الذكريات حقيقتي في دفتر الذكريات غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: أبي أصرخ وأقول كفايه عذاب تراني بنت ماني ولد أقدر أستحمل عذابكم/بقلمي


لآيمِه ......مآّبكيت !



وربي ! ..........آمْزِح ..!


كآِنت آلِنِيِّه وربِّي آدفِن شُحُوبِي ،

وآفرِح !
وِغآرّت الْدّمْعه وِطآحّت !
مآقويت آردُهآ يمّمِه آسْتحْييت ..!
وآنْتُي علْمْتِيْنِي آنْي أرُوي آلِلِي مِن وُفآ آ هُم مآرُويت ..
يُمّه دُمُوعِي وفِيْه ، دآيِم تذكرّنِي ب جرحِحي ( إِن نسِيت )
هذآ يُمّه إِن نسِيت !
عُآد قوْلي لِي .. هُو بقِى شي فِي آلدنْيآ يسْتحِّق إبكِي عليْه !؟
آلْآ يُمّه ، هُو آُنْآ آلِلِي آسْتحق آبكي علْييْه ،
لآتقوْلي لِي : غبِيّه !
آضْحكِي لِلْدِنْيآ : غنِي !
يُمّه يُمْكِن مآدِرِّيّتِي . . إِنِّي دآيِم آرْتوي بِآلدّمّع لآمِنِي ظمِيت !
آيّيّييييْه يُمّه
آُدْرِي طفله !
بِس طفله جآبُهآ لِلحزن جُرِح مُتْعب . . وِجدآ ( مُمِيت ) !
آي آُنْآ كُنْي نسسّيْت .. إِنِّي آصلإ مآّبكيت !
بُس دمْعي حِيل آشُتآآق لكُفُوفِي
وقُمْت آهُدْهّد له وآقِول :



( لآيْشُوِّفُونك دخيْلِك )
................ وآن ششعِّرّت إِنِّي بِمرِّك / سو نفْسك مآدريت




. . . بِشُكْرِك لآمن عصصّيت )


وآنْتُي يُمّه :

لآيضِيق ب يِوم صدْرِك لِو هُو آسْتُكثرنِي كذّب !



ومُرْنِي فِيْه يوْم وآلِه !
لك وعْد مِنِّي يآيمِه .. آنْي بضحْك !


..لو علِى جرْحِي غفْيت
....... لو علِى جرْحِي غفْيت
............... لو علِى جرْحِي غْفيتْ

عند سارا كانت تبكبي وشريط الذكريات ينعاد قدامها حطت يدها على فمها تحاول تمنع شهاقها
سارا وهي تكلم نفسها بصوت مسموع : يعني يعتقد يظن انه بالي يسويه حيقدر يرجع ابوي اللي فقته ولا حيرجع سنوات عمري اللي راحت حيرجعلي ايش والا ايش لايش رجع لايش ورمت شنطتها على الارض وخرجت الصوره من الشنطه نزلت ورفعت الصوره وهي تتذكر ودموعها تنزل

اكيد تبو تعرفوا اللي صار اللي صار
<<<< انو باسل جد سارا كان يبي يزوج امها على احد من اصدقاءه بس هي عارضته و تزوجت من اللي تحبه عشان كدا ابوها حقد عليها وحرمها من الميراث و أرسل ناس عشان يفرقوا بينها وبين زوجها وبلفعل جنى {ام سارا} تطلقت ورجعت لندن وكانت حامل بسارا ولما اكتشفت انها حامل وسافرت تاني مره لابو سارا عشان تخبره وتقنعه انها بريئه بس في نفس اليوم اتصل عليه واحد يقله انو الطفل اللي في بطنها منه هو فما صدقها وطردها من البيت وحرمها تشوف ولدها البكر فرجعت لندن وهي تبكي بس كانت صابره وجاها ابوها وطلب منها تنزل الطفل اللي في بطنها فرفضت هي وامها {ندى} وعشان البيت مكتوب باسم ندى ما قدر يطردهم منه بس منع عياله انه يساعدون امهم او اختهم في شيء بس هم رفضوا وكان عند جنى اخوين {جاك واكبر منها وجين اصغر منها } عشان كدا حرمهم جميعن من الميراث بس جنى طلبت من جاك انو يتراجع عشان زوجته وعياله وافق على هدا الشيء بس جين رفض لانه يعتبر جنى امه ويوم ولادت سارا وصته جنى على بنتها وطلبت منه يسمها سارا وطلبت من امها انو ما يقلولها شيء وماتت جنى بعد ما سلمت بنتها امانه عند اخوها وجين ما قصر صار شغل اللي يشغله سارا ياكلها ويحمها ويلبسها يسويلها كل شيء ويرفض انو احد يساعده وكانت سارا من صغرها ايه من الجمال اخذت جمال امها ولون عيون خالها عشان كذا محد شك فيه لما يقول انها بنته والشيء العجيب فيها انو عيونها مكحله من ربنا اللي يشوفها ما يقدر يرفع عينه عنها عشان كذا كان جين يخاف عليها وسارا تحبه وتناديه بابا ومع انها تعرف انه مو ابوها بس ما تعرف لليوم انو ندى جدتها مو امها ولما صارا عمر سارا 4 سنين في عيد ميلادها كان يفسحها وفي طريق الرجعه وسارا كانت طول الوقت تساله : صح انا تارا حبيبت بابا
جين : طبعا يا عيون ابوك... وما قدر يكمل كلمته من اللي شافه وخب سارا وراه جين بصدمه : والدي
باسل : نعم انا والدك اللي عصيته ولم تسمع الى مايريد واشر على الرجال اللي معه :احضروا الفتاة منه ورمها في مكان بعيد او اقتلوها
جين بعصبيه : اقسم لو اقتربتم منها لسوف اقتلكم جميعا حتى انت ياوالدي
باسل بعصبيه : اقتلهم الاثنين وذهب وسابهم اما جين فنحنى على سارا وقالها : انتي مو تحبي بابا وتسمعي كلامه
سارا وهي خايفه من الرجال :نعم انا اسمع كلام بابا
جاين ابتسم : طيب لما اعد لثلاث تجري سمعتي وما ترجعي ابد مهما صار هزت سارا راسها بايه جاين وقف والتفت على الرجال ما حتقدروا علي :1..2..3 سارا جرت وحاولوا يلاحقوها بس جاين اتصد لهم وسارا صح جرت بس وقفت في مكان تقدر تشوفهم بس هم مايشوفها صارت واقفه تشوف الرجال وهم بضربوا ابوها وشافت واحد طلع شيء يلمع وفجاه سمعت صوت قوي طــــخ وشافت ابوها يطيح على الارض وسمعت ثاني مره نفس الصوت طـــــــخ اتلفتت حولها شافت قزاز مكسر اخذت قطع وراحت جري وطربت يد الرجال اللي معه المسدس فطاح منه وجاء بشيله بس يد سارا كان اسرع شالته وضربت الرجال به وجاء الثاني وطربته من الخوف وبعدين رمته من يدها وراحت لعند ابوها اللي يحتضر وحطت راسها في حضنها سارا وفستانها الابيض صار لونه احمر صارت تضرب خد ابوها بخفيف وتتكلم معه : بابا قوم وشوف حتى انا ضربتهم بابا قوم
جين فتح عيونه وطالع لسارا وتتكلم وهو يحس بلاحظاته الاخيره: لا تبكى ولا تضعفي وضحكي دائما وقوني قويه في وجه الصعاب ونتبهي على امك طيب
سارا وهي تمسح دموعها وتهز راسها : حاضر بابا
جين ابتسم وغمض عيونه وسلم روحه لربه اما سارا ظنت انه غمض عيونه وحيفتحها الحين فصارت تمسح على شعره وتتكلم بس لما ماكان يرد صارت تضرب فيه عشان يقوم وتمسح دموعها عشان هي وعدته ماتبكي بعدين قامت ومسكت اكتافه بايدها الصغيره وصارت تجره على الطريق العام شافها واحد جاء وشال جين ومسكها لانه ملابسها كلها دم وراح بها المستشفى ومن وصلوا حطوا جين في النقاله واخذوا سارا يفحصوها بس عرفوا انو الدم اللي في ملابسها مو لها لي الشخص اللي معها جابوا ملابس ثانيه واعطوها اياها ولما خرجت من الغرفه راحت للشخص اللي جاب جين المستشفى
سارا : فين بابا فين بابا
الرجال طالع سارا وحزن عليها لأنه متاكد انو ابوها حايكون مات بس ما حب يقولها انو مات والطبيب لسا ما خرج من عنده: انه في الداخل مع الطبيب وفي نفس اللحظه خرج الطبيب وقال باسف : لقد فعلنا كل مافي وسعنا لم نستطع انقاذه انا اسف لقد مات
الرجال بحزن على سارا : شكرا لك ولتفت على سارا
سارا طالعت عليه بصدمه حتى دموعها مانزلت وكلمه وحده في راسها { لقد مات لقد مات } واغمى عليها بعدها وما فاقت الا بعد اربعه ساعات وجاها الطبيب وسألها عن حالها الحين حاولت ترد بس صوتها مش راضي يطلع كشف عليها الطبيب وعرف انها من الصدمه فقدت صوتها لفتره مؤقتة وخرج مع الرجال اللي احضرهم
الرجال : الا شو الحل يا دكتور
الطبيب : الرجل لم نجد معه أي شيء يثبت هويته سنضع جثته في الثلاجه الى ا ن ياتي احد ويسأل عنها
الرجال:والطفله
الطبيب :ستحضر الشرطه وستضعها في دار الايتام لا تستطيع ابقاءها معنا وخصوصن انها جريمة قتل لذلك لا نستطيع فعل شيء
الرجال : الا استطيع اخذها معي
الطبيب : انا اسف لا تستطيع وذهب وترك الرجال واقف قدام غرفت الفتاة وبعد ساعة جاءت الشرطه واخذت أفادت الرجال واخذوا سارا اللي صارت تمشي معهم وكانها شخص من دون روح ما تحس بالا حولها ما تشوف الا صورت داك الرجال اللي امر رجاله بقتل والدها وشكل الدم وكلام ابوها ومنظره في حضنها هذي كانت الاشياء اللي تدور في عقل فتاة لم تتجاوز الاربعه سنوات وصلوا الى دار الايتام ووضعوا سارا فيه واختاروا لها الدار اسم جسكا جلست سارا في الدار سنه ونص وكانت طول فترة اقامتها في الدر ما تحب تجلس مع احد صارت تحب الوحده وطول هل فتره ما رجعلها صوتها ولانها ما تاكل كانت بعد كل فتره تطيح عليهم وفي مره بعد ماودوها المستشفى هربت من المستشفى وراحت تدور على بيت امها بس عشانها طفله فما عرفت وجلست ثلاث ايام في شارع وفي اليوم الثالث طاحت قدام بيت واغمى عليها وصحت في اليوم التالي ولقت نفسها نايمه على السرير وفي بيت غريب عنها صاحب البيت اسمه جو رجال وحيد ماتت زوجته و عياله كلهم عايشين في دنيتهم وما يعرفوا عن ابوهم شيء اما جو فلما كان حيخرج من بيته لقي سارا ودخلها لجوا البيت ونومها وغير ملابسها ولما صحت لقته داخل عليها بطعام فلما شافها صحت راح لها وحاول يسألها بس ما كانت ترد واجبرها على الاكل وعاشت معه الين ما صار عمرها ست سنوات وكان يناديها على اسم زوجته ماري وفي يوم كان جو ينظف سلاحه وكان يشتغل ملازم اول كانت سارا ترقبه وهي جالسه في الدرج وفجاه طالعت المرايه فتخيلت وجه باسل خلفها وهو يبتسم ويقول انا اللي قتلت ابوكي وصورت الرجال اللي ضرب ابوها فما قدرت تستحمل نزلت بسرعه وخذت المسدس وصوبت على المرايه وهاد كله تحت انظار جو اطلقت الرصاصه في وسط المرايه بظبت وهي تصرخ ياكــــــــــــــــــلـــــــــب فاتفاجه جو من ماهرتها وانها اتكلمت وقرر يدربها عشان تقدر بعدين تشتغل شرطيه فتدربت عنده وصار ياخذها معاه الشغل عشان تتعلم وبدت تشتغل متدربه
وعند ندى في يوم مقتل جين اتصلت على ولدها جاك وخبرته وجاء ودور عليهم في كل المستشفيات لما لقى جثة جين جاءته صدمه وزادت صدمته لما عرف انو البنت اللي كانت معا ه ودوها دار الايتام ودور في كل مراكز دار الايتام وما لقى وحده بأسم سارا وفي مره بعد ما عدت سنتين خرج جاك مع امه عشان تخرج من حزنها شوي وأخذ زوجته وعياله الى منتزه وفي نفس المكان كان في جو وماريه {سارا} وطبعا سارا رجعت تتكلم ولما كانت سارا تلعب في المراجيح شافت امها من فوق فوقفت اللعب ونزلت وراحت تجري لامها وكلهم اتفاجؤ من وجود سارا وراحت ندى جري وهي تبكي لسارا تعانقها وتبوس فيها والكل صار يبكي من الموقف المؤثر وطبعا جاك راح لي جو وخبره جو كيف وجد سارا وجلست معاه
جاك : أقسم اني لا ادري كيف يمكنن ان اشكرك
جو : تستطيع اذا سمحت لسارا ان تحضرا لزيارتي
جاك : طبعا هذا شيء اكيد
جو دمعت عيونه عشان حيفترق عن سارا اللي من قلبه حبها راح لعندها وباس راسها:حبيبتي اعتني بنفسك طيب
سارا : طيب انت تعال معنا ولفت على امها ماما عمو جو يجي معنا صح
جو ابتسم : لا حبيبتي انتي روحي مع امك وكل فترة تجي تزريني طيب
سارا هزت راسها : طيب عمو
وراحت مع امها ولا تفكروا انو هذي كانت نهاية الالم لان اللي حصل لسارا من جدها باسل لم ينتهي
لما رجعت سارا وامها لبيتهم ورجع جاك لبيته جاء باسل ثاني مره لبيت ندى وخير ندى اما ان تسيب البيت بدون تقول لولدها او يأخذ سارا الحين من عندها وما تشوفها ثاني مره وطبعا ندى خافت انو يأخذ سارا من عندها بعد ما عرفت انو هو اللي ورا مقتل جين و اختفا سارا طول السنتين فسابت البيت وما خبرت جاك زي ماطلب باسل وبدت معانا جديد ندى كان عندها السكر والقلب وبعد ماخرجت بيومين تعرضت لنوبة قلب فما سمحت سارا لامها انها تشتغل وصارت سارا تشتغل في البيوت خدامه وتعرضت لكثير من المضيقات والتحرشات بس استحملت عشان امها نسيت طعم الطفوله وكبرت قبل عمرها كانت تشتغل في البيوت وترجع تطبخ لامها وتأكلها بنفسها وصية ابوها في راسها ما نسيتها كل ما تضعف تتذكر كلامه لا تبكي ولا تضعفي واضحكي دائما وكوني قوي في وجه الصعاب وعتني بأمك ما كانت تسمح لانفسها تضعف ولا انو امها تشوف دموعها وجلست على هذه الحال اربع سنوات اوخمسه في يوم وفي يوم راحت لجو وطلبت منه انو يشغلها وكانت في ذاك الوقت عمرها 11سنه تقريباً فوافق جو لان يعرف انو سارا محتاجه ولانه تذكر موهبتها في الرمايه وعلمها كمان الكرتيه والجوده وغيره من وسائل الدفاع وكذا صارت الشرطيه سارا رغم صغر سنها وبعد كم سنه قدرت سارا بمساعدة شخصين ظهروا في حياتها وساعدوها كثير وهم { محمد وطلال } انو تفتح لها شركه خاصه فيها {نسيت اخبركم سارا صح صغيره بس عقلها كبير وفيها ذكاء حاد} مع انو الكل قال انها ما حاتنجح بس سارا اسبتت جدارتها وقدرت تغير ريهم فيها وشترت لامها بيت كبير يسكنو فيه ولمعلوميه ما كان عند سارا اصدقاء والوحيده اللي كانت عندها هي{سميه } وبعدها اتصلت على خالها وعلمته بمكانهم وجاءهم على طول وساعد سارا وافادها بخبرته وكذا كملت سارا حياتها في الشرطه وعمل الشركات ونست نفسها عشان امها>>>>>
اما قصة محمد وطلال مع سارا { محمد بعد ما ترك اهله جاء عند جده ابو امه ولما مات كتب املاكه باسم محمد وراح محمد وجلس عند ندى لانها كانت هي اللي ربت امه مع بنتها جنى ولان جده طلب منه انو يعيش عندها وهناك تعرف على سارا وصار يساعدهم واعتبر سارا اخته الصغير وصار يخاف عليها من الهواء الطاير وسارا كانت من جد تعتبره اخوها وكانت تحكيله على أي شيء يحصلها ما كانت تعرف تخبي عليه هو وطلال كانت تعتبرهم اكثر شيء كانت تحلم فيه وحصلت عليه }
{اما طلال فكان بعد ما توفت اخته وسافر عشان يكمل دراسته صاره في يوم حادث قدام باب بيت سارا ونتجة الحادث فقد ذاكرته فجلس معهم و لما رجعت ذاكرته صار يحس بان سارا رجعت له اخته الا ماتت فحب سارا بجنون وساعدها في درستها وصار لها الاخ والصديق والاب }


كملت سارا بكاها وامها اتصلت عليها للمره المليون وتذكرت سارا امها وخافت عليها يحصلها شيء وتكون هي السبب قامت ودخلت الحمام {اكرمكم الله} غسلت وجها وراحت تتصل عليها وفي اول رنه ردة
ندى : وينك يا حبيتي من اول اتصل وما تردي خوفتي عليكي
سارا حاولت تعدل صوتها عشان لا يبين انها كانت تبكي بس فشلت : لا ابدا بس انشغلت شوي والجوال ما كان فــــ....
قاطعتها ندى: سارا يا بنتي انت كنتي تبكي
سارا وقدرت تعدل صوتها وضحكت: امزح معاكي مابكيت ولا شيء بس كنت ابي اعرف شعورك
ندى بعتاب : كدا تحوفيني عليكي والله كان قلبي بطيح
سارا بسرعه : بسم الله عليكي لا تخوفيني يا امي انت فيك شيء حاسه بشيء والله لو تبي لا اهد الدنيا واجيكي
ندى : لا يابنتي لاتخافي بس كنت ابي اعرف رايك تبينا نرجع هداك البيت
سارا وهي تعرف ان رجعتها لهداك البيت يعني رجوع ذكريات تريد نسيأنها بس مستحيل تفضل راحتها على راحت امها فقالت : اللي تبيه يا امي اذا تبينا نرجع البيت انا مستعده اروح المكان اللي تكوني فيه و انا اكون اسعد انسانه
ندى : طيب معناها اذا رجعتي نروح له والحين اسيبك عشان ترتاحي مع سلامه
سارا : مع سلامه وسكرت من امها وراحت اتروشت ورجعت تبي تنام شوي وهي ما تدري اذا كانت تقدر تنام



في اليوم التالي

ببيت رائد صحا من بدري ولبس عشان يروح لبيت ام سارا


عند ندى جلسه على نار تتمنى انو تجئها أخبار سارا عن ابو سارا تريد ان تهدي السعادة ولو قليل لسارا اللي كانت بنت باره وما قصرت عليها ي شيء وما طال تفكيرها الا تجيء الخدامة وتقولها في شخص اسمه المحامي رائد يريد مقابلتها "طبعا بالانجليزي"
ندى : ادخليه بسرعه
دخلت المجلس وراحت له ندى بسرعه وسلمت عليه وجلست تستنه يتكلم والافكار توديها وجيبها وقطع تفكيرها كلام المحامي
رائد: طبعا مدام ندى جئتك اليوم وما عندي الا الاخبار اللي تفرح
ندى بسرعه : طمئني الله يخليك لقيته ولا لا
رائد ما حب يطول معها الكلام خصوصن انه لاحظ يدها اللي ترتجف وهي تتكلم : نعم وهذا الملف فيه كل شيء عن ابوها وحبية خبرك انو ابوها طلع صديق طفولتي في السعوديه
ندى بفرح مو قدره تصبر نفسها وتقرا الملف : عن جد وارت دموعها تنزل من الفرحه : يعني سارا اخير حتعيش بسعاده والله اني مو مصدقه وسجدة سجود الشكر اما رائد فحب يستأذن بس ندى وقفته
ندى : محامي رائد ممكن طلب
رائد : طبعا
ندى : مابي سارا تعرف بالموضوع الحين وكملت كلامها بحزن : ابيها تعرف بعد موتي وانت اللي تخبرها يمكن لو عرفت يخف عنها الحزن يكفيها اللي شافته في حياتها ما عمرها فرحت ولا شافت السعاده يمكن هدا الشيء يهدها السعادة ولو شوي ومسحت دموعها اللي نزلت
رائد : ان شاء الله تأمري امر
ندى : وعندي طلب ثاني انك انت اللي توديها وتخبره بالحقيق وأنا متأكدا انو في البدايه ما حيصدق بس ارجوك انك تحاول
رائد: اكيد هدا شيء متوقع مستحيل احد يصدق انو بنت عمرها 18 سنه بس اذا نكرها فتحليل dna فمستحيل يقدر ينكره
ندى : شكرا من جد ما ادري كيف ....
رائد قاطعها لانه تذكر شيء ويبي يسألها عنه : لا شكر على واجب بس ابي اسألك كان عند بنتك اللله يرحمها صديقه اسمها جنيفر
ندى : جنيفر سكت شوي تحاول انو تتذكر وبعد لحظات ندى: ايو كانت بنت جيراننا بس انت ايش عرفك ايها
رائد : كانت زوجتي وتوفت بعد ما جابت ولد بس .... وحكاها القصه كلها عن محمد "اذكرتوه " وسألها اذا كانت تعرف مكانه
ندى وهي عارفه مكان محمد بس عشان وعدته انو ما تخبر احد فقالت : محمد لما جاء من السعوديه راح سكن عند جده بس لما مات سافر بس ما اعرف مكانه امكن سارا تعرف {" هي قالت هدا الكلام عشان تعرف انو سارا حساعده وعشان لا تكون منافق وتخلف بالوعد اللي قطعته لمحمد لما جاها بعد وفاة جده "}
وبعدها إستأذن رائد وراح شغله اما ندى بعد ماراح طلعت غرفتها و اتؤضت وصلاة ركعتين شكر لربها وبعدها بساعتين حست بشيء زي السكين في صدرها والالم ازداد وما قدرت حتى انو تصرخ على الخدامه فأغميه عليها من الالم



عند سارا في السعوديه صحت من النوم وهي تعرق شافت حلم مزعج استعاذت من الشيطان الرجيم وراحت وغسلت وجها وصلت ركعتين ونزلت تحت وهي في الدرج شافت رولا هي وربا نزلين وكل وحده مزينه نفسها لابعد درجه ملابس ضيقه ومكياج ثقيل
سارا ابتسمت بسخريه : على وين ان شاء الله
رولا :على وين مثلا المريخ يعني اكيد نزلين تحت

سارا بنفس الابتسامه : بي هدي الملابس
ربا :اففف وخير يا طير وبعدين وطالعت لرولا واشرت باصبعها لسارا : ايش يعرف هدي الاشكال الموضه
سارا بضحكه : والحين هدي ملابس موضه ظنتها لواحد من افلام الكرتون وبتهديد شوفي انتي ويها تروحوا الحين وتغيروا هدي الملابس سامعين وتمسحوا وجوه المهرج هدي سامعين ولا لا وطالعت لهم بنظره خلت اجسامهم ترتجف وراحوا جري على غرفهم
وبعد مارحوا انتبهت سارا لوجود تركي يطالع بسخريه
سارا : لا يكون المسرحيه عجبتك ولا يكون فيك انفصال في الشخصيه عشان كدا تضحك وتراك مو احس منهم بي هدي الملابس اللي لابسها وضحكت وهي نزله
اما تركي حلت مكان ابتسامته العبوس والعصبيه والكره وساب المكان وراح غرفته وهو يسب فيها



اما تحت في الصاله فكانوا البقيه جالسين يتكلموا عن البيت لان داك اليوم ما قدروا يقوله شيء لبعض
ام عبد الله "سارا": شوف ياجاسم بيتك حلو بس ياوليدي لا تقول انك تبي تعيش فيه وسيبنا هناك هدا الشيء انا ما ارضها وحزعل منك
رد جاسم قبل ما تتكلم هند وتخرب الموضوع : تزعلي لا هد الشيء ما نقدر عليه راح باس راسها رضاكي اهم شيء ماني عايش هنا بس بنيته عشان في الصيف نجيء كلنا عليه ورجع باس راسها وجلس جبها
فواز بمزح : شكلوا عمي العزيز يبي يرجع لايام زمان وهويغمز لعمه صح ولا انا غلطان اشتقت لايام الخوالي تبي ترجع عزابي ولا ايش ها
عبد الله وهو يصرخ عليه : فـــــــــــــــــواز عيب
والكل جالس يضحك حتى جاسم : سيبه الله يقطع ابليسك ما توب انت وفي هدي اللحظه نزلت سارا فسكتوا طالعت فيهم بسخريه وخرجت لانها تبي تتكلم مع الشرطين اللي بره





عند شلة سارا في الجامعه اجتمعوا عند البوابه عشان يروحه لبيت سارا وفي الطريق سوالف وضحك بس اتفاجوا لما شافوا الخدامه طالعه جري من البيت وقفها ماجد: ايش في ليش تجري
الخدامه : مدام ندى اغمى عليها ولا اعرف ماذا افعل
ماجد : أيـــــــــــــــــــــش يلا وراحوا واخذوا ندى على المستشفى وما تصلوا على سارا لانهم خافوا اذا عرفت انو امها جرارها شيء يحصلها شيء فتصلوا على محمد اللي كان توه راجع لندن فجاء بسرعه على المستشفى وسأل على اسمها وراح على الغرفه و......





المخرج

سقــــــــاني المر ..
عذبنيــــــ .. !!
ورمـــــــاني في عميق البيــــــر ..
عقد صــــوتي و خلاني
الوووذ بعضــــة ابهــــــامي .. !
وانا قد كنت له مـــــــوفي ..
ولا مني بدا تقصيـــــــر ..
يموت لدمعـــــة عيوني ..
وامـــــــوت بعيــــــنه هيــــــــــامي .. !!




آخر من قام بالتعديل حقيقتي في دفتر الذكريات; بتاريخ 11-09-2012 الساعة 04:03 AM.
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 84
قديم(ـة) 11-09-2012, 03:52 AM
حقيقتي في دفتر الذكريات حقيقتي في دفتر الذكريات غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: أبي أصرخ وأقول كفايه عذاب تراني بنت ماني ولد أقدر أستحمل عذابكم/بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها بنت سليمان مشاهدة المشاركة
اوك حبيبتي وان شااء الله محد يزعل منج ورح ننتظر البااااار
تسلمي يالغاليه فرحتي قلبي



  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 85
قديم(ـة) 11-09-2012, 04:00 AM
حقيقتي في دفتر الذكريات حقيقتي في دفتر الذكريات غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: أبي أصرخ وأقول كفايه عذاب تراني بنت ماني ولد أقدر أستحمل عذابكم/بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها c r i m s o n ~ مشاهدة المشاركة
.





السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

كنت أتابعك من الكواليس و عاجبتني روايتك حييل
جمممميله جداً ما شاء الله عليك و فكرتها جديده

توقعاتي

سارا

تعجبني شخصيتها و استقلاليتها بِ الشغل
الي فهمته ان ندى تكون جدتها و امها الحقيقيه هي جنى الي هي زوجة جاسم
يعني سارا تكون بنت جاسم و اخت عبدالعزيز

عبدالعزيز

ماعجبتني شخصيته ليش كذا ساكت عن هند..!
و الله لو انا منها ارد و اوريها الشغل


جاسم

بعد هالشخص ما اعجبني ليش حرمته تغلط على ولده وولد حبيبته و ساكت يتفرج
لا و الغبي تتافف قدامه و ما يقولها شيء
بِ عذره عبدالعزيز طالع على ابوه


فواز

هههههههههه أكثر واحد أعجبني تعجبني شخصيته الا المغازلجيه ما احبها


تركي

أتوقع انه بيحب سارا بس سارا بتصده و تكرهه
اسلوبه غبي و متكبر مالت عليه



ندى

راح تموت بيوم من الشهرين فتره غياب سارا عنها
او يمكن لما تجي سارا تكون هي بالمستشفى و تخبرها الحقيقه كامله .!


باسل هذا زوج ندى ...!
بصراحه ما فهمت موقعه من الاعراب


انتقادي


اعذريني يالغاليه بِ صراحه اول مره اعلق على روايه و اكتب
تعليق بس من اعجابي بروايتك حبيت اخبرك

* بما ان سارا بِ السعوديه يَ ليت تخلين اللغه وحده ( العريبه - العاميه )
لان كتابتك فصحى و عاميه مع بعض و تلخبط مره
بعض الكلام اقراه كم مره عشان افهمه

* باسل ما تكلمتي عنه او من يكون على طول دخل القصه ...!

* يَ ليت تحددي وقت تقدري تنزلي فيه البارت و لو كان عندك ظروف ادخلي قبلها خبرينا
عشان نعذرك مو تتحددي و ننتظر و بالاخير ما فيه شيء


اعذريني لو باسلوبي غلط بس و الله من اعجابي بروايتك



متابعتك





.
لا حبيبتي اسلوبك مو غلط بالعكس فرحتيني انو في احد معجب برويتي
وتراني حدد يوم الخميس عشان المدارس
واتمنى انو البارت يوضح لك بعض اللي ما فهمتي
واتمنى انو لو كان عندك اي انتتقاد في هذا البارت انك تقولي
وشكرا حبيبتي على متابعتك



  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 86
قديم(ـة) 13-09-2012, 01:42 AM
C r i m s o n ~ C r i m s o n ~ غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: أبي أصرخ وأقول كفايه عذاب تراني بنت ماني ولد أقدر أستحمل عذابكم/بقلمي




السلام عليكم و رحمة الله و بركاته


OMG



  • سارا

ياقلبي انتي و الله
ما توقعت يكون سبب قوتها خالها و كلماته
و باسل أكثر شخص آثر فيها
و الله يستر لا سمعت خبر وفاة ندى
واممممم أتوقع لا عرفت ابوها تنصدم و ترفض الجلوس معهم
وتفرض رايها على الكل



  • جاسم

أبد أبد ما راح يصدق ان هالبنت تكون بنته
الا باثبات الـDNA
و بعد بنته صاحبه شركاته و افضل شرطيه بعمر صغير
يمكن ينصدم و يعصب


  • عبد العزيز

أكثر شخص راح يفرح بأخته سارا
و يحبها و يفديها بروحه و ماراح يصدق
و يمكن يروح هو و اخته لبيت جدته ندى و يشوفون خالهم الثاني


  • ندى

راح تموت و توصي الشباب على بنتها و ما يخبروها بوفاتها
الا المحامي يروح لها و يخبرها


  • المحامي

الاكيد بيدق على سارا و بتقوله كل شيء عن ولده و يمهد لها موضوعها
بيجي للسعودية و يأخذها لمكان و يفهمها كل حاجه
و يتفاجأ فيه تسكن عند ابوها و هي ما تدري


  • باسل

راح يشوف سارا بعد وفاة ندى و يستمسح منها


  • العائله جميعها
راح تنصدم و بقوة بسارا و قرابتها فيهم و تركي بالذات راح يتسلط عليها


  • هند و ملوك
سارا راح توريهم العين الحمراء و توقفهم عند حدهم



و بس
من جد تحمست لروايتك يالغلا



  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 87
قديم(ـة) 13-09-2012, 03:56 AM
asoom,,() asoom,,() غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: أبي أصرخ وأقول كفايه عذاب تراني بنت ماني ولد أقدر أستحمل عذابكم/بقلمي


روايتجج روعةة شوي عليهاا ,, كمليها تكفيين
وياليت تحددين موعد البااارت ,, اعتقد انها راح تكوون احلا رواايةة قرييتها
وثااانكس


  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 88
قديم(ـة) 14-09-2012, 06:36 PM
مرجوجة بس محبوبة مرجوجة بس محبوبة غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: أبي أصرخ وأقول كفايه عذاب تراني بنت ماني ولد أقدر أستحمل عذابكم/بقلمي


البارت صراحة غاوووي
سارا ياقلبي عليها راح تنصدم بابوها واذا عرفت انه يالسه تحمي اخوها
ندى راح تموت وتوصيهم على سارا
عبدالعزيز راح يفرح بسارا واااااايد وبيعوضها عن كل شيء
جاسم راح ينصدم وما يصدق بيطل انها تحلل dna وانها شرطيه وصاحبة شركات مشهورة
العايله راح تنصدم انها بنت جاسم وو راح توقف لهم بالمرصاد

وبنتظارج فديتج ونبي بارت باسرع وقت ومتى موعد تنزيل البارتات


  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 89
قديم(ـة) 14-09-2012, 08:01 PM
C r i m s o n ~ C r i m s o n ~ غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: أبي أصرخ وأقول كفايه عذاب تراني بنت ماني ولد أقدر أستحمل عذابكم/بقلمي





كنت أتمنى ألقى البارت نازل
رغم اعجابي الشديد بروايتك
بس اعذريني راح أرجع لها بعد ما تنتهي


ان شاء الله النهايه تكون سعيده
ودي لك



  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 90
قديم(ـة) 16-09-2012, 12:37 AM
روزااان روزااان غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: أبي أصرخ وأقول كفايه عذاب تراني بنت ماني ولد أقدر أستحمل عذابكم/بقلمي


بصراحه روايتك جنااااااااااااااااان
وياريت تحديدي موعد روايه


الإشارات المرجعية

أبي أصرخ وأقول كفايه عذاب تراني بنت ماني ولد أقدر أستحمل عذابكم/ بقلمي

الوسوم
رواية . بقلمي , والم فقدان الحنان , كره وحقد
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
كيف أحبك وحياتي بالخطر مهدده بس تراني ايه أحبك قالها وعيونه غارقه / بقلمي كبريـآئي قتلهم ): أرشيف الروايات المغلقة - لعدم إكتمالها 483 22-06-2013 12:48 AM
كفايه ياحزن تكفى تراني في النهايه انسان ميـــــرنا منقولات أدبية 6 26-05-2012 04:34 PM
مش كفايه عليا بقلمي المعلم نت خواطر - نثر - عذب الكلام 2 25-10-2011 06:00 PM
كفايه ياحزن تكفى تراني في النهايه انسان انهيار العاطفهــ ارشيف غرام 4 29-08-2009 05:06 AM
إنتفض قلبي بغزال منصوري ( يصعب فتح الموضوع ) حبيبة دمعه مخنوووقه ارشيف غرام 16 08-05-2009 03:25 AM

الساعة الآن +3: 06:57 PM.
Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2014, vBulletin Solutions, Inc.
SEO by vBSEO 3.6.1
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


تصميم دريم تيم