اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 1
قديم(ـة) 15-03-2012, 03:20 PM
صورة Golden Apple الرمزية
Golden Apple Golden Apple غير متصل
مشـ© الأزياء ©ـرفة
 
Post روايتي الثانية : و هكذا جمعنا القدر تحت سقف واحد / كاملة


و هكذا جمعنا القدر تحت سقف)ن( واحد ...

ســــــــــــلام يا حلويــــــــــــــن...
جبت لكم اليوم روايتي الثانية : و هكذا جمعنا القدر تحت سقف)ن) واحد ، رواية من نسج خيالي ، الشخصيات كلها من خيالي ، فيها شيء من الواقع اللي نعيشه ،بس فيها مواقف بعيدة عن الواقع. راح يكون جريء شوي و ما راح يخلو من مواقف المضحكة و الشيقة ، إسلوبي راح يكون مثل ما كان بروايتي الأولى" دنيتي تحلى بوجودك" يعني إذا قرأ توها تعرفوا إيش تتوقعوا مني و إذا لا ، إن شاء الله راح تتعودوا علي ..
أتمنى روايتي تنال رضاكم ..



يللا نبدأ .. بسم الله ..
^
^
^
^
^
^
^
^
^
قراءة ممتعة للجميع ...
^
^
^
^
^
^
^
^
^
^
^
^
الجزء الأول ...
قبل 13 سنة ...
فلة عبدالرحمن ( أبو ملك)...
الكل كان مجتمع حوالين الطاولة و يغني : سنة حلوة يا ملوكة ، سنة حلوة يا ملوكة ، سنة حلوة سنة حلوة ، سنة حلوة يا ملوكة.
أمل(أم ملك) : يللا يا حبيبتي انفخي شموع !
ملك حركت رأسها بالإيجاب و ابتسامتها واصلة من أذن لأذن ، اقتربت من الكيك و نفخت الشموع
الكل : هااااااااااااااااااااااايييييي !!!!
ساعدتها أمل عشان تقطع الكيك و بعدها أكلتها
ملك و هي تلتفت لأمها : ماما ممكن أروح ألعب ألحين ؟؟
أمل بإبتسامة : أكيد يا حبيبتي روحي !
ابتسمت و إلتفتت لبنات عمها : يللا خلونا نطلع للحديقة !
حركوا رؤوسهم بالإيجاب و ركضوا للحديقة .
ملك جت بتطلع بس إلتفتت له و بإبتسامة : فارس ، تعال معانا !
فارس : أنتو روحوا ، أنا ما ألعب مع بنات !
ملك اقتربت منه و مسكت يده : يللا تعال ، هذا أنس جاي معانا !
فك يده من يدها بسرعة : هيي روحي عني !!
تجمعت الدموع في عيونها ، نزلت رأسها و طلعت .

في الحديقة ...
الكل صار يلعب بالمراجيح ما عدا هي ، اقتربت منها ، مسكت يدها و صارت تسحبها : ملك يللا تعالي !
ملك و هي تبكي : نورس ، خلاص أنا ما أريد ألعب
نورس : ملك ليش تبكي ؟
ملك : فارس ليش ما يحب يلعب معاي ؟
نورس ابتسمت و ركضت للداخل ، طلعت بعد فترة و هي تسحب فارس معاها ، وقفت قدام ملك مع فارس : شوف أنت بكيتها !
فارس نزل رأسه لها و شافها تبكي ، نزل لمستواها و صار يمسح دموعها : خلاص ملوكة لا تبكي ، بلعب معاكم
ملك بفرح : والله !!!!!
فارس : أيوا يللا ، مسك يدها و قومها معاه و صاروا يلعبوا ، بعد فترة سمعوا صراخ من الداخل ، تركوا كل اللي بيدهم و ركضوا للداخل ، وقفوا عند باب الصالة و هم خايفين .
أمل ( أم ملك ): احترمي نفسك يا فوزية لا تنسي أنتي في بيتي !
فوزية ( أم فارس) : لا والله ، أمل زين ذكرتيني كان نسيت ، و هي تمشي للباب و تمسك يد فارس بقوة : مستحيل أنسى هالشيء و من اليوم و رايح لا أنتو تعرفونا و لا أنا أعرفكم !
عبدالعزيز ( أبو فارس ) : يا حرمة أستهدي بالله ، إيش هالكلام !!
فوزية : لا تحاول فيني يا عبدالعزيز , خلينا نمشي بسرعة و هي تسحب فارس معاها و تصرخ : نورس ، أنس جيبوا ميس و تعالوا بسرعة
فارس و هو يحاول يفك يده من يد أمه : ماما خليني ، أريد أجلس ببيت عمي اليوم !!
فوزية و هي تدفعه للقدام : يللا قدامي و بدون أي كلمة .
ملك و هي تركض لعند زوجة عمها و تمسك يد فارس و هي تبكي : الله يخليك خالتي خلي فارس عندنا !!
فوزية التفتت لملك و فكت يد فارس من يدها الصغير بسهولة و مشت بدون أي كلمة ، و الأطفال يبكوا و ما فاهمين شيء.
فارس إلتفت لملك بعيون مليانة دموع و من ثم التفت لأمه و طلع وراها .
عبدالرحمن و هو يدخل الصالة و بصراخ : أمــــــــــــــــــــــــل !! أمــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــل !!!
وقف قدامها بعصبية : إيش اللي صار ، ليش طلعوا كذي ؟ إيش خلاها تحلف ما تحط رجلها في بيتنا ؟؟؟ خبريني إيش اللي صـــــــــــــــــــــــــار ؟؟
أمل بخوف : و الله يا عبدالرحمن ، ما قلت شيء ، هي فهمتني غلط ! أنا ما كنت أقصد و صارت تبكي : أنا ما ... كنت ... أقصد ... صدقني ...
ملك ركضت لأمها و هي تبكي ، مسكت يدها : ماما لا تبكي .. لا تبكي ..
عبدالرحمن أخذ نفس عشان يهدي حاله و من ثم حط يده على كتف زوجته : خلاص لا تبكي ، لا تبكي يا أمل ، بكرة تهدأ و ترجعوا مثل أول إن شاء الله .. أنا بتصل في عبدالعزيز و نحلها إن شاء الله .
ملك و هي تمسك يد أبوها : بابا ألحين يعني خلاص ما أشوف فارس و نورس ؟؟
عبدالرحمن ابتسم لها بهدوء : لا يا حياتي ، تشوفيهم إن شاء الله
***************************
فلة عبدالعزيز ( أبو فارس) ...
عبدالعزيز : يا فوزية استغفري ربك ، ما يصير كذي ، يمكن أنتي فهمتيها غلط
فوزية بعصبية : لا يا عبدالعزيز أنا فهمتها صح ، هي كانت تريد تسمعني هالكلام من زمان و هذي اليوم جاتها الفرصة ، لا تتوقع أني راح أنسى , ماني ناسية هالشيء طول ما أنا عايشة ، ما راح أنسى و لا راح أسامح ، و راحت عنه
عبدالعزيز و هو يحرك رأسه بقلة حيلة : أستغفر الله ، أستغفر الله ! أخذ نفس و رمى حاله على الكنبة .

غرفة فارس ...
مجتمعين في غرفته و جالسين يبكوا و هو كونه الأكبر جالس يهديهم .
نورس و هي تبكي : يعني خلاص ما راح نروح لملك ؟؟
فارس لا رد
ميس : بس أنا أحبها , أنا أريد ملك و صارت تصرخ و تبكي
: هيي أنتي و إياها , خلاص لا عاد تبكوا , انسوا أن عندكم عم و انسوا بنته ملك , من اليوم و رايح ما أريد أسمع اسمها في هالبيت !!!
فارس التفت لأمه بس ما تكلم
فوزية لفت عنهم و طلعت من الغرفة .
***************************
اليوم ...
كانت منزلة عيونها ليدينها لما حست بدمعتها على خدها ، لفت للشباك بسرعة ، بعدت نظارتها و مسحته ، ما تريده يشوف أنها تبكي و ما تريد تبين نفسها ضعيفة قدامه ، بس فشلت فدموعها ما رضت تتوقف ، صارت تبكي بصمت .
لاحظ عليها ، حرك رأسه بقلة حيلة بس ما قال شيء لين وقف السيارة قدام فلته . إلتفت لها و صار يمسح على رأسها و بهدوء : خلاص يا بنتي ، لا تبكي ، اللي صار كان مكتوب ، هذا كله من حكمة رب العالمين ، أنتي خلي إيمانك قوي و هذا أنا و خالتك موجودين ، إعتبريني أبوك و هي أمك .
ملك حركت رأسها بالإيجاب و إلتفتت له بإبتسامة : أوووه عمي هالدموع دموع الفرح ، و أخيرا أشوف أولادك !
إبتسم لها بتشكك بس لما شاف إبتسامتها صدق كلامها ، نزل من السيارة و هي نزلت وراه ، مشى للفلة و هي مشت وراه و هي تجر شنطتها .
عبدالعزيز و هو يفتح لها الباب : يللا يا بنتي إدخلي !
ملك وقفت عند باب الشارع بتردد ، صار لها 13 سنة ما تدري عنهم أبدا ، كبروا ، تغيروا ، كيفهم ألحين و يا ترى راح يتقبلوا وجودها بينهم .
عبدالعزيز كأنه فهم عليها : تعالي يا بنتي لا تخافي ، نورس و ميس من عرفوا أنك جاية ما قادرين يناموا ، حابين يشوفوك و أكيد أنتي بعد مشتاقة لهم
ملك إبتسمت لعمها ، أكيد مشتاقة لهم و كثييير ، عندها صورتهم من عيدميلادها و كلما إشتاقت لهم طلعته و جلست تتخيل أشكالهم ، إلتفتت لعمها و في خاطرها : يا ترى هم مثل ما تخيلتهم و لا مختلفين و فارس كيف يكون ألحين ؟ إبتسمت و هي تتذكر فارس ، هالشخص بالتحديد إشتاقت له أكثر من الكل ، سكنته في أحلامها ، في قلبها في كل كيانها ، بس يا ترى فارس يتذكرها ؟ صحت من سرحانها بيد على كتفها
عبدالعزيز : ملك يا بنتي إيش فيك ، يللا إدخلي ! .
حركت رأسها بالإيجاب و دخلت ، وقفت تنتظر عمها يدخل اللي إبتسم لها و تقدم و هي صارت تمشي وراه ، فتح لها باب الصالة و أشر لها تدخل .
جت بتدخل بس إلتفتت لعمها : عمي .. خالتي أممم .. موافقة أني أسكن عندكم ؟
عبدالعزيز تفاجئ من سؤالها بس ما عرف إيش يرد عليها
ملك فهمت عليه ، سكتت و نزلت رأسها و من ثم دخلت .

في الفلة ...
غرفة نورس ...
كانت واقفة قدام التسريحة تكحل عيونها و تكلم حالها : يا رب ماما ما تسوي لنا مشكلة ، لازم نحسسها هي في بيتها و لازم ما تحس أنها فقدت كل ما عندها ، تنهدت ، و حطت الكحل على عينها الثاني ، جت بتكحله لما إنفتح الباب بقووووة
شهقت و حطت يد على قلبها : مالك يالغبية كذي يفت ...
ميس و هي تقاطعها بسرعة : وصلوا ، وصلووووووووووووا !!
نورس دق قلبها : فارس و ح .. حسام ؟؟
ميس حركت عيونها بملل : ما حسام يالهبلة ، بابا وصل مع ملك !!
نورس : إيش ؟؟
ميس و إبتسامتها واصلة من أذن لأذن : أيوا ، يللا ننزل لهم !
نورس إبتسمت بفرح و بسرعة طلعت من غرفتها .

في الصالة ...
تقدمت منها و سلمت عليها و هي ردت عليها ببرود ، إلتفتت لعمها اللي حرك رأسه بمعنى لا تهتمي لها ، إبتسمت و إلتفتت لها مرة ثانية و حضنتها بقوووة : كيفك خالتي إشتقت لك كثييييييييير ، أعرف أنك مشتاقة لي بس تكابري هه هه هه هههههههههه !
عمها تفاجئ من حركتها بس كتم ضحكته و هو يشوف صدمة زوجته
فوزية و هي تحاول تبعدها عنها : إنزين ، إنزين بعدي عني !
ملك إبتسمت لنفسها و بعدت عنها : و الله خالتي ، كبرتي بس لا تفهميني غلط محلووووووة ، أول ما شفتك قلت أكيد هذي نورس ، بس لما عمي ناداك بفوزية طاروا عيوني هه هه هه ههههههه !
فوزية إبتسمت لنفسها بخفة بس حاولت تخبي إبتسامتها
: ملك !!!!!!!
إلتفتت لهم بإبتسامة ، ركضوا لها بسرعة و حضنوها
نورس : يا ربييييي كبرتي ملوووكة !!
ميس : ما كأنك البنت اللي كنا نعرفها
ملك و هي تبتعد عنهم و بإبتسامة : و أنتو بعد تغيرتوا ، بس أريد أعرف ، إلتفت لميس و من ثم لنورس : أي وحدة نورس و أي وحدة ميس ؟؟
نورس إبتسمت : أنا نورس دبة مثل ما كنت معقولة ما عرفتيني !
ملك ضحكت و من ثم حضنتها : بس تغيرتي !
نورس : أكيد ، في وقتها كان عمري 7 سنوات !
ملك إبتعدت عنها : وين أنس و فارس ؟
: أنا هنا !
إلتفتوا له
أنس و هو يتقدم لهم : أنا أنس بس .. أنا ما أتذكرك !
ملك إبتسمت له : أكيد ما تتذكرني كان عمرك 3 سنوات تقريبا بس ألحين شوف نفسك و هي تدور حوالينه : ووووه إيش حلاتك ، أنت تمشي و البنات يطيحوا هه هه هه هههههههه
أنس إبتسم : إيش هالضحكة ؟
أنس + ميس + نورس : هههههههههه
ملك و هي تحك رأسها بإحراج : إيش أسوي ضحكتي كذي !
نورس : جد ؟؟
ملك حركت رأسها بالإيجاب
عبدالعزيز : يللا يا بنات ، خذوها لغرفتها و خلوها ترتاح ، ترى بالليل عندنا عزيمة
نورس إبتسمت لأبوها و مسكت يد ملك : ملوكة يللا ! و إلتفتت لأنس : أنس جيب شنطتها !
أنس حرك رأسه بالإيجاب ، حمل شنطتها و مشى وراهم .
عبدالعزيز إبتسم و إلتفت لزوجته : فوزية البنت مثل ما شفتي ...
فوزية و هي تقاطعه : لا يا عبدالعزيز ، أنت وعدتني تكون عندنا لفترة لين ما تزوجها و أتمنى هالشيء يصير بسرعة ، و مشت عنه .
عبدالعزيز حرك رأسه بقلة حيلة و جلس .

غرفة ملك ...
نورس و هي تفتح لها الباب : تفضلي ، هذي غرفتك !
ملك فتحت عيونها بإعجاب ، الغرفة كانت كبيرة ، جدرانها بيضاء و السرير بوسط الغرفة بفراش وردي ، كل شيء بالغرفة كان ما بين الأبيض و وردي : واو كل هذا .. أقصد ..
ميس : ملك هذا بيتك و نحن نريدك ترتاحي معانا مثل ما كنتي مرتاحة ببيتكم .
ملك إبتسمت لها بهدوء و نزلت رأسها
نورس إلتفتت لميس و حركت رأسها بمعنى ليش ذكرتيها
ميس حركت كتوفها و طبقت و جلسوا يأشروا لبعض
ملك رفعت رأسها و شافتهم : إيش فيكم أنتو الإثنين !
نورس : ها .. لا .. ما في شيء
ملك ضحكت : عادي ، ترى ميس ما قالت شيء ، و أنا راضية بقضاء الله و قدره ، أنتو بس إدعوا لهم الله يسكنهم في جناته
ميس و نورس : آمين
ملك تكمل بإبتسامة : ويعوضني بزوج صالح !
ميس و نورس بإبتسامة : آمييين !
دخل أنس الغرفة و هو يجر الشنطة وراه : أنتي إيش جايبة معاك ، كأني حامل نورس ما شنطة !
الكل : هههههههههه
أنس إبتسم لهم و من ثم طلع عشان يخليها تأخذ راحتها .
ميس سكرت الباب و رمت نفسها على السرير و بعدها إلتفتت لملك و بإبتسامة : صح ما لاحظتي ؟
ملك بإستغراب : إيش ؟؟
ميس و هي كاتمة ضحكتها : نورس !
ملك إلتفتت لنورس ، عدلت نظارتها و جلست تركز عليها و بعدها : هه هه هه ههههههه
نورس : هههههههه بس إيش فيني ؟؟
ميس بإستغراب : عيل يالهبلة أنتي تضحكي على إيش ؟
نورس : ضحكة ملك هههههه
ملك : هييي لا تنسوا نحن كنا نضحك عليك !
نورس قامت و هي تمشي للتسريحة : ليش إيش فيني ؟ شافت وجهها في المراية و ضحكت : هذا لأنك وصلتي تركت عين وحدة كذي و ركضت !
ميس و ملك : هههههههههههههههههههههه
ميس و هي تلتفت لملك : صح , ملوووكة أنتي بالجامعة ؟
ملك حركت رأسها بالايجاب : أيوا بكلية آداب سياحة
ميس : واااااو , يعني نروح الجامعة مع بعض !!! أنا هندسة , سنة أولى توني مخلصة اسبوع التعريفي
ملك : صعيدية هه هه هه هههههههههه
ميس و نورس : ههههههههههههههههههه
ملك لنورس : و أنتي ؟
نورس حركت رأسها بالنفي و ميس تكلمت : هذي وحدة غبية , جابت نسبة 95 بس ما سجلت بالجامعة , ما تريد تكمل !!
ملك : ليــــــــــــــــش ؟؟؟؟
نورس و هي تضحك : بس ما أحب أدرس هههههههه
إبتسمت ملك و بعدها تذكرت : عمي كان يتكلم عن عزيمة ، ليش إيش في ؟
نورس إبتسمت : عزيمة لأن فارس بيرجع اليوم !
ملك : ليش فارس وين كان ؟
نورس : فارس كان بلندن درس هناك و ألحين خلص و تخرج و راح يرجع اليوم .
ميس إبتسمت : أيوا راح يرجع و ما لوحده ، خالي وائل و إلتفتت لنورس و صارت تحرك حواجبها بخبث : حبيب القلب بعد يرجع !
ملك ما فاهمة شيء ، إلتفتت لنورس و شافت خدودها محمرة و بعدها شهقت : أنتي تحبي خالك !
نورس ضربتها على رأسها بخفة : أستغفر الله !!
ميس : ههههههههههه ، لا هي تحب ولد خالها !
ملك إبتسمت و إلتفتت لها : أوووه ، من ؟؟
نورس بإبتسامة حياء : ح .. ح .. حسام !!
ملك و ميس : ههههههههه
ميس : شفتي حتى ما تقدر تنطق إسمه !
ملك إبتسمت : و هو ؟؟
ميس : ما يدري عنها !
ملك إلتفتت لنورس : ليش ؟؟
نورس نزلت رأسها بحزن : أخاف يرفضني
ملك : ليش يرفضك ؟
نورس رفعت رأسها : شوفيني كيف و حسام ما أعتقد يحب بنات مثلي .
إبتسمت و بعدها قامت ، مشت لعند ميس و مسكت يدها : راح نخليك ألحين ، إرتاحي شوي و بعدين عاد تجهزي و نزلي عشان العزيمة !
ملك إبتسمت و حركت رأسها بالإيجاب .
طلعوا و سكروا الباب .
ملك قامت ، فسخت عبايتها و شيلتها و من ثم رمت حالها على السرير : كلهم حبوبين مثل أول ، هو صح أنا ما أتذكرهم كثير بس جد حبوبييييين بس خالتي لازم أكسبها بطريقتي ! إبتسمت بس إختفت إبتسامتها ، قامت مشت لشنطتها ، فتحته و طلعت صورتهم ، مررت يدها على صورة و رجعت بذاكرتها لهذاك اليوم – قبل شهر ...
رمت نفسها على الكنبة ، أخذت تلفونها و إتصلت على صديقتها ، أول رنتين و جا لها الرد
سارة : ألووو
ملك إبتسمت : هالووووو ، كيفك يا حلوة وحشتيني !!
سارة : ههههههههه ، ما كأنك ألحين كنتي معاي !
ملك ضحكت : تعرفي لازم شوي نزيدها !
سارة : ههههههه ، إنزين ليش متصلة ؟
ملك : أفا ، مليتي مني ؟
سارة : ملوووووكة أريد أنام ، قولي بسرعة إيش عندك ؟
ملك : و لا شيء بس حبيت أعزمك عندي بكرة ، إيش رأيك ؟
سارة : إيش المناسبة ؟
ملك جت بتكلم بس طلع أخوها اللي أول ما شافها تكلم تلفون لصق رأسه برأسها و بهمس : هذي سارونة ؟
ملك و هي تبعد رأسه عنها : بعد يا قليل الأدب ، أنت إيش دخلك !
محمد إبتسم بخبث و سحب التلفون من يدها : هلا هلا هلا ، هلا بقلبي سارونة ، هلا بأحلى بنت شفتها بحياتي
سارة : هههههههه ، حموووود عطيني ملك بسرعة !
محمد : أفا سارونة ، أزعل منك ما .. ما قدر يكمل لأن ملك سحبت التلفون من يده و دفعته : رووووح ! أخبر بابا عليك
محمد ضحك و راح ، كملت كلامها مع سارة و بعدها سكرت و قامت . جت بتركب الدرج لما طلعت أمها قدامها
أمل : ملك حبيبتي ، أنتي ما غيرتي رأيك ؟
ملك إبتسمت : لا ماما ، أنتو روحوا ، أنا فيني نوووووم !
أمل إبتسمت لبنتها : يللا عيل ، نحن رايحين .
ملك حركت رأسها بالإيجاب
أمل و هي تمشي لباب الصالة : حمووود يللا !
محمد مر من عند ملك و سحب شعرها بخفة و هو يضحك
ملك : آآآآييييي ، حموووود فك شعريييي ! رفعت يدها عشان تضربه بس ركض عنها
ملك بعصبية : أنت أرجع بعدين بموتك بيديني !
محمد و هو يضحك : عيل ما برجع !
ملك : أحسن ، فكة !
محمد ضحك و من ثم طلع .
إبتسمت و مشت لغرفتها ، إنسدحت على السرير و غمضت عيونها .
صحت بعد عدة ساعات و هي تحس بيد على رأسها ، فتحت عيونها و شهقت ، جلست بسرعة : عم .. عمي .. !!
(عمهم كان يجي يزورهم من فترة لفترة بس من دون علم زوجته و أولاد)
عبدالعزيز نزل رأسه و هو ما يعرف إيش يقول لها .
ملك بالأول إستغربت من وجوده و بغرفتها بس بعدين خافت ، شكله ما كان يبشر بالخير ، أبدا .
ملك بتردد : عمي .. خي .. خير إيش في ؟
عبدالعزيز إلتفت لها و بهدوء : يا بنتي إسمعيني للأخير ..
ملك حست بشعور غريب ، صارت ترتجف و عيونها تتدمع ، حركت رأسها بالإيجاب بس خايفة من اللي راح تسمعه
عبدالعزيز : ملك ، بنتي ...
ملك بصوت باكي : ع .. عمي قول .. اللي عندك بسرعة ..
عبدالعزيز : أبوك صار له حادث ..
ملك شهقت و حطت يد على فمها
عبدالعزيز : أمك و محمد كانوا معاه في السيارة ..
ملك و هي تبكي : كي .. كيفهم ألحين ؟ ..
عبدالعزيز نزل عيونه ، حرك رأسه بالنفي و هو حاس بالعبرة تخنقه : إن لله و إن إليه راجعون ..
ملك صارت ترمش عيونها بعدم تصديق : عمي .. أنت إيش .. جالس تقول .. هم قبل شوي .. كانوا بالبيت ... لا لا .. ماني . مصدقة .. أكيد هذي مزحة ، قامت و صارت تمشي للباب و هي تكلم حالها : لا أكيد مزحة ، حموووووود ، وينك ؟؟ كنت أمزح معاك ، ركضت لغرفته و فتحت الباب و صارت تدور عليه : محمد لا تلعب بأعصابي بهالطريقة بلا سخافات يللا ، إطلع ، و صارت تبكي : حمووووووود .. كنت أمزح .. والله ... كنت أمزح .. وينك ؟ ... الله يخليك ... حمود ، جت بتطلع من غرفته بس طلع عمها قدامها ، ضمها و صار يمسح على ظهرها
ملك من بين شهقاتها : ع .. عمي .. ق و ل له ... يرجع ...و .. الله ... كنت أمزح ... ماما .. بابا ...
عبدالعزيز : بس يا بنتي .. بس خلي إيمانك قوي ... الله يعوضك بالجنة ..
تعلقت في عمها و صارت تبكي ..
رجعت للأرض الواقع و مسحت دموعها : خلاص ملوكة لا عاد تبكي .. أخذت نفس طويييييل و رجعت الصورة ، أخذت صورة ثانية من يوم عيدميلادها ، إبتسمت و هي تشوف فارس الصغير : فروووس يا ترى تتذكرني ، يا ترى تفكر فيني مثل ما أنا أفكر فيك ؟ رجعت الصورة بالشنطة و مشت للسرير و نامت ، قامت على آذان المغرب ، أخذت لها شور ، لبست تنورة طويلة جينز مع قميص أبيض أكمام طويلة ، مشطت شعرها ، و من ثم لبست شيلتها و طلعت .
مشت للأدراج بس وقفت و في خاطرها : ما حلوة أنزل و البنات ما معاي .
شافتها واقفة عند الدرج فإبتسمت ، إقتربت من عندها و شبكت يدها بيدها : في إيش تفكري ؟؟
ملك إبتسمت : فيك !
نورس : هههههه ، يللا ننزل الكل وصل .
ملك حركت رأسها بالإيجاب و صارت تنزل معاها : بالكل أنتي تقصدي من ؟
نورس إبتسمت : خالي أبو حسام ، هذي عائلتنا الصغيرة !
ملك إبتسمت و نزلت تحت .
سلموا على الكل و جلسوا و نورس جلست تحكي لها عن العائلة ، بعد فترة نزلت لهم ميس و شاركتهم في السوالف بس قطع عليهم صوت بوري السيارة
ميس نطت من مكانها : وصلووووووووووا !!
نورس قامت بسرعة و ركض للباب : وصلووووا ، إلتفتت لملك اللي كانت جالسة بمكانها و ما تحركت : يللا ملوووكة تعالي !
ملك قامت و هي تحس بقلبها يدق بقوووة ، و أخيرا راح تشوفه ، مشت لعند نورس و وقفت جنبها .
الكل كان واقف عند الباب بإنتظارهم ينزلوا من السيارة .
طلع واحد بإبتسامة من أذن لأذن ، إقترب من فوزية و حضنها بقوووة : إشتقت لك يا فوفو !
ملك فتحت عيونها للآخر و في خاطرها : معقولة هذا فارس ، لا لا ، قليل أدب ، ينادي أمه بإسمها !بس آآآآآآآآه يهبببببل !!!
فوزية إبتسمت من بين دموعها و ضربته بخفة : إستحي على وجهك بدل ما تقول لي يمة تناديني بفوفو كأني وحدة عمرها سنتين ..
ملك في خاطرها : جد ما يستحي !بس جد يجننننننن
ميس و هي تلتفت لها : هذا خالي وائل !
ملك بصدمة : إيش ؟؟ بس شكله صغيييير !!
ميس : هههههههه ، أيوا ولدته جدتي لما كان عمرها قريب أربعين و توفت لما كان صغير الله يرحمها
ملك : الله يرحمها
ميس : أمي ربته كأنه أخونا ما خالنا , هو بعمر فارس
ملك إبتسمت و إلتفتت لهم .
طلع واحد ثاني من السيارة ، نورس شهقت و تخبت وراهم ، ملك إبتسمت و إلتفتت عليها : هذا حسام صح ؟؟
نورس بحياء : أششش ألحين يسمع !
حسام تقدم من عندهم باس يد عمته و رأسها و ضمها و بعدها مشى لأبوه و ضمه ، إلتفت على البنات و بإبتسامة : كيفكم يا بنات ؟
ميس بابتسامة : نحن بخير , حمدالله على السلامة
حسام : الله يسلمك , التفت على نورس و بابتسامة : نورس , كيقك ؟
نورس بتلعثم : ب .. ب . بخير ..
ملك ما قدرت تمسك نفسها : هه هه هه ههههههههه !
الكل إلتفت لها ، بلعت ريقها و هي متفشلة : أنا .. آسفة !
أنس و هو يبتسم : إعذرها يا ولد الخال هذي ضحكتها الطبيعية !
ميس و أنس : هههههههه
حسام استغرب من وين طلعت هذي البنت أول مرة يشوفها أما وائل فإقترب من عندهم و بخبث : من هذي الحلوة ما عرفتونا عليها ؟
ميس و هي تجي توقف قدام ملك : أنت ما دخلك !
وائل جا بيتكلم بس سمعوا صوت فوزية و هي تنادي : يا ولدي يا فارس إطلع من السيارة ..
حسام و هو يضحك : يا عمتي , نسينا نخبرك , فارس ضاعت شنطه في المطار فاضطر يجلس هناك , راح يجي بعدين !
فوزية : ايشششششش ؟؟
وائل : هذا اللي صار !
ملك في خاطرها : يعني ما راح أشوفه ألحين !
دخل الكل , و جلسوا ينتظروا فارس اللي تأخر كثييييييير , بعد العشاء رجعوا حسام و وائل لبيتهم مع أبو حسام ، و البقية جلسوا ينتظروا فارس ، على الساعة 12:30 ملك ، طلعت لغرفتها بخيبة أمل كبيييير لأنها كانت جد متشوقة تشوفه ، غيرت ملابسها و لبست بجامتها ، و من ثم رمت نفسها على السرير و هي تكلم حالها : هالولد يختبر مشاعري !! أصلا هو يعرفني عشان يختبرني هه هه هه هههههههه ، أنا جد غبية ! غمضت عيونها و حاولت تنام .

بعد ساعتين ، الساعة 2:30 ....
كانت تتقلب على السرير و ما تعرف كيف تنام , ما متعودة تنام اللا بغرفتها و فراشها : راح تتعودي يا ملك , راح تتعودي ، بس إصبري ! تنهدت و جلست .
حست بالعطش و في خاطرها : أروح أجيب لي ماي و أرجع , مررت يدها على الكمدينة عشان تأخذ نظارتها بس ما حصلته , قامت و صارت تمشي للتسريحة و هي ما قادرة تشوف شيء , الرؤيا عندها ضبابية هههههه . وصلت للتسريحة و مررت يدها عليه لين جا في يدها : الحمدلله , لبسته و من ثم لبست جلبابها و طلعت من الغرفة .
الفلة كانت هادية مررررة , ما في أي صوت , الليتات مسكرة و ظلام . مشت بهدوء للدرج و صارت تنزل , حست كأنه أحد يراقبها , قلبها صار يدق بقوووة , و صارت تتخيل أشياء و في خاطرها : يا ربي لا يكون جني ... بلعت ريقها و صارت ترتجف , مشت للمطبخ و هي تلتفت يمين , يسار ما قادرة تثبت عيونها على مكان واحد . وقفت قدام الثلاجة و فتحته , جت بتأخذ غرشة ( قنينة ) الماي بس حست بحركة من وراها , هنا عاد خلاص حست نفسها بتموت من الخووووف , مسكت غرشة الماي و هي تقرأ آية الكرسي في قلبها , حست بظل من وراها , تبلعمت أكثر من مرة , مسكت الغرشة بقوووة و صارت تقرأ بصوت عالي : الله لا اله إلا هو الحي القيوم .. ما قدرت تكمل لأنها حست بيد على كنفها و : آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآ آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآ آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآ , صرخت بأعلى ما عندها , جت بتركض بس اندقت بطاولة المطبخ , طاحت و طاح نظارتها , قامت بسرعة و هي ما تشوف شيء بس تصرخ : آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآ آ ساعدوووووووووووووووووووووووني يا عــــــــــــــــــــــــالم !!!! ساعدوووو .. ما حست إللا بيد على فمها و يد على يدها يسحبها له ، إصطدمت بشيء قوي و من ثم انفتحوا ليتات المطبخ ، رفعت رأسها و ........................................
نهاية البارت
كيف كان جزء الأول ؟؟؟
إيش تتوقعوا يصير في الأجزاء الجاية ؟؟ ....

تعريف بالشخصيات ...
عبدالعزيز ( أبو فارس ) : 48 - إنسان طيوووووووووب للآخر ، عنده شركات يديرها هو مع أخوان زوجته
فوزية ( أم فارس ) : 45 - طيبة بس من نوع المتسلط شوي ، كلمتها لازم تمشي لو إيش ما صار ، عندهم ولدين و بنتين ..
فارس : 23 - طويل ، رياضي و وسييييييييييييييم ، عيونه حادة و لونهم ما بين الأسود و الكحلي ،سكسوكته مرسومة رسم و تجنننننن شخصيته غريبة ، شخص باااااااارد ، أبرد من الثلج ، خالي من المشاعر ما في أي تعابير على وجهه ، الواحد ما يعرف إذا كان مبسوط ، زعلان ، معصب ، حزين ، وجهه أبدا ما يتغير ، تطلع له غمازات بس مستحيل تقدر تشوفها لأنه لا يضحك و لا حتى يبتسم ! ما ينفهم !
نورس : 20 - دبة وزنها يوصل ال 90 ، أجمل ما فيها عيونها العسلية بس هي ما تعتبر نفسها حلوة بسبب وزنها ، جابت نسبة 95 بس ما سجلت بالجامعة لأنها ما حابة تكمل ، رومانسية ، حالمة و طيبة من النوع الكتوم بس تنكشف بسرعة ، تحب ولد خالها و تموت فيه بس مستحيل تخبره بهالشيء ، تخاف يرفضها .
ميس : 19 - أول سنة بالجامعة ، كلية هندسة ، طويلة ، رشيقة و حلوة ، تكره الأولاد بشدة بسبب خالها وائل ، ما تؤمن بالحب أبدا بما أن دايما تسمع عنه !
أنس : 16 - حبوووووووووب مرة ، أول ثانوي ، يحب أخواته كثير و أكثر شيء نورس ، يحب يعذبها بس ما يرضى عليها .

خالد ( أبو حسام ) : 49 - رجال متواضع يخاف ربه ، يعيش بفلة كبيرة مع ولده و أخوه وائل ، توفت زوجته من زمان بس ما فكر يتزوج مرة ثانية لأنه كان يريد يربي ولده بنفسه ، داخل شراكة مع أبو فارس .
حسام : 23 - طويييل و وسييييم ، رياضي نوعا ما ! عيونه بنية و ناعسة عنيييييييد مرة ، لو قال كلمة بالموووووت يغيرها ! من نوع المغازلجي ، يحب يرقم هذي و هذيك ، يكلم فلانة و علانة بس ما يتعدى على عرضهم و شرفهم .. يعني passing time و بس !

وائل : 24 - حلو و مملووووح ، طويل كأنه واحد مكسيكي و هذا اللي يجنن البنات فيه . يتيم ، توفت أمه لما كان صغير و توفى أبوه قبل كم سنة ، ربته أخته و ألحين يعيش مع أخوه أبو حسام . لعاب من الدرجة الأولى ما يهمه شرف و لا عرض ، إذا حط وحدة في باله يعني خلاص لازم يوصل لها بأي طريقة .

ملك : 20 - حبووووبة و طيوووبة ، هبلة و ضحكتها غريبة مثل ضحكة نقار الخشب ( هههههه ) ، بيضاء و بشرتها صافيه عيونها حلويييين مثل عيون نورس بس مغطية جمالهم بالنظارة الطبية ،رشيقة مررررة , شعرها طويل لين نص فخذها ، من نوع اللي تحب تشوف الكل مبسوط حوالينها ، ما تحب تشتكي همومها لأي أحد لأنها ما تريد تكدر عليهم ، يتيمة ، توفوا أهلها في حادث ، فجابها عمها عشان تعيش معاهم لفترة لين ما يزوجها بس هي ما تدري ، تحب فارس من لما كانت صغيرة !

راح تظهر شخصيات جديدة في البارتات الجاية ، راح أخلي تعريفهم لبعدين ..

أتمنى أشوف ردود يا حلويين !!



الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 2
قديم(ـة) 15-03-2012, 04:04 PM
صورة miss shOoshOo>>>>.S الرمزية
miss shOoshOo>>>>.S miss shOoshOo>>>>.S غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثانية: و هكذا جمعنا القدر تحت سقف(ن) واحد


وااااااااااااااااااااااااااااااااااو الورايييييية والله تجنننننننن
كلك ذوووق يابعد قلبي
وحوون من متابعييينكككك للروايييييييية يالله كملييها وربي حدي متشوووووقة
للبارت الجااااييييييييييييييي ع احرمن الجممممر
ودي لكككك


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 3
قديم(ـة) 15-03-2012, 04:34 PM
صورة رتيل الورد الرمزية
رتيل الورد رتيل الورد غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثانية: و هكذا جمعنا القدر تحت سقف(ن) واحد


يسلموووو بأنتظارك


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 4
قديم(ـة) 15-03-2012, 04:46 PM
صورة Golden Apple الرمزية
Golden Apple Golden Apple غير متصل
مشـ© الأزياء ©ـرفة
 
الافتراضي رد: روايتي الثانية: و هكذا جمعنا القدر تحت سقف(ن) واحد


تسلمو لي يا حلويــــــــــــن

ان شاء الله بكملها بس أنتو اصبروا علي

توني بديت أكتب بارت الثاني و أول ما أخلصها بنزلها

مشكوووووورين أتمنى أشوفكم دووووم... نورتوا



الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 5
قديم(ـة) 15-03-2012, 05:01 PM
صورة سكنت قلبه والناس ما هموني الرمزية
سكنت قلبه والناس ما هموني سكنت قلبه والناس ما هموني غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
11302798240 رد: روايتي الثانية: و هكذا جمعنا القدر تحت سقف(ن) واحد


وآآآآآنـــــآآآســٍٍــــة ... الروآآآآيـــــة روووووعة
بجــد رجعتــي لنآآ بروآآية أحلآآآ ... وحمـــآآس من بدآآيـــتها
يسلمووو الغلآآآ .... وأنـــآآ مثـــل قبـــل وبظــل معجبـــة بكتـــآآبـــآآتج الحلـــوة
واتمنـــى انــج ما تتـــأخـــريــ علينــــآآ فـــي البـــآآرت الثـــــآآنـــي :))

((((أأأحــــــــــــلآآآآآ بــــــٍٍــــآآآكــ))))



الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 6
قديم(ـة) 15-03-2012, 05:26 PM
كوثر فخر كوثر فخر غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثانية: و هكذا جمعنا القدر تحت سقف(ن) واحد


رائع !!
كلماتك الأنيقة أسرتني

انتظر الجديد بشغف


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 7
قديم(ـة) 15-03-2012, 07:44 PM
صورة sweety112 الرمزية
sweety112 sweety112 غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثانية: و هكذا جمعنا القدر تحت سقف(ن) واحد


تفــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــاحة !!!
رجعتي لنا يا حلوة... جد متحمسة, البارت رووعة مثلك هههههه
و ان شاء الله بكون متابعة لك لين النهاية

عجبني فارس: أبرد من الثلج هههههه :)

بانتظارك..



الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 8
قديم(ـة) 15-03-2012, 08:01 PM
صورة Golden Apple الرمزية
Golden Apple Golden Apple غير متصل
مشـ© الأزياء ©ـرفة
 
الافتراضي رد: روايتي الثانية: و هكذا جمعنا القدر تحت سقف(ن) واحد


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها سكنت قلبه والناس ما هموني مشاهدة المشاركة
وآآآآآنـــــآآآســٍٍــــة ... الروآآآآيـــــة روووووعة
بجــد رجعتــي لنآآ بروآآية أحلآآآ ... وحمـــآآس من بدآآيـــتها
يسلمووو الغلآآآ .... وأنـــآآ مثـــل قبـــل وبظــل معجبـــة بكتـــآآبـــآآتج الحلـــوة
واتمنـــى انــج ما تتـــأخـــريــ علينــــآآ فـــي البـــآآرت الثـــــآآنـــي :))

((((أأأحــــــــــــلآآآآآ بــــــٍٍــــآآآكــ))))
أهليــــــــــن يا قلبي..

أشكرك على حماسك.. جد حمستيني للرواية و صرت أتخيل أحداث

للبارتات الجاية.. لي الشرف أكتب لك بصراحة.. معجبة مخلصة ههههه :)

ان شاء الله ما أطول عليكم بس حسب الظروف.. بس راح أحاول

و ثانكس مرة أخرى :)

اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها مهجة الروح مشاهدة المشاركة
رائع !!
كلماتك الأنيقة أسرتني

انتظر الجديد بشغف
شكرا مهجة الروح... أنتي الأروع يا حبيبتي

أتمنى تكوني من متابعيني و ان شاء الله تشوفي مني الأروع هههه (صدقت عمري !!)
اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها sweety112 مشاهدة المشاركة
تفــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــاحة !!!
رجعتي لنا يا حلوة... جد متحمسة, البارت رووعة مثلك هههههه
و ان شاء الله بكون متابعة لك لين النهاية

عجبني فارس: أبرد من الثلج هههههه :)

بانتظارك..
سويـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــتي 112,

و أنا أقدر أزعلكم أو أنطركم كثييييييييير لا يا قلبي ما يهون علي

هههههههه, شكرا سويتي , و ان شاء الله يعجبوك البقية بعد

انتظريني هههههه!



الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 9
قديم(ـة) 17-03-2012, 05:12 AM
صورة همسات وردة الرمزية
همسات وردة همسات وردة غير متصل
©؛°¨غرامي فضي¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثانية: و هكذا جمعنا القدر تحت سقف واحد


السلام عليكم ورحمة الله

حبوبه ما كأنك تنسبي رجوعهم لبعض للقدر ؟؟!!!


القوانين / الإطلاع هام و الإلتزام ضروري


ياليت تطلعي على هالموضوع اكيد بيفيدك


قضايا


بالتوفيق ان شاء الله



الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 10
قديم(ـة) 17-03-2012, 07:21 AM
صورة شموخي يذلك الرمزية
شموخي يذلك شموخي يذلك غير متصل
" اللهم قني عذابك يوم تبعث عبادك "
 
الافتراضي رد: روايتي الثانية: و هكذا جمعنا القدر تحت سقف واحد


بــــــــــــــــــــدايــــــــه مـــوووووفقه يالغلآآ

باااااااين عليها حلوووووووووه وووووووايد

بـــــــــــــــــــأنتــــــظــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــارك

وووووودي ...



الرد باقتباس
إضافة رد
الإشارات المرجعية

روايتي الثانية : و هكذا جمعنا القدر تحت سقف واحد / كاملة

الوسوم
مضحكة , القدر , حزينة , طويلة
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
روايتي الثانية : يا خاطفي وين ألقى عزتي في زمان المذلة ! / كاملة على شاطئ النسيان روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 5381 19-11-2014 09:19 AM
إنجبرت فيك و ما توقعت أحبك و أموت فيك / بقلمي ، كاملة مفتون قلبي روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 6253 10-11-2014 04:49 PM
روايتي الثانية : جلسات نسائية بقلوب الماسية Johnarr أرشيف الروايات المغلقة - لعدم إكتمالها 232 12-07-2013 03:14 PM
مجلس الروايات للإستفسارات و الطلبات فقط [ الإقتراحات ممنوعة ] ؛ ضمني بين الاهداب روايات - طويلة 2030 15-04-2011 07:51 AM

الساعة الآن +3: 03:46 AM.
Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2014, vBulletin Solutions, Inc.
SEO by vBSEO 3.6.1
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


تصميم دريم تيم