اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 251
قديم(ـة) 01-11-2012, 07:51 PM
صورة زهور ذابلة الرمزية
زهور ذابلة زهور ذابلة غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية حضنتها بين ضلوعي وهمست بأذنها أحبك / بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها "سارونة " مشاهدة المشاركة
يعطيك العافية ؟ـــــواصلي
الله يعافيكي يا رب
تسعدني مشاركتك
مع حبببببببببببي //زهوووور ذابلة


  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 252
قديم(ـة) 01-11-2012, 07:59 PM
صورة sad_hope الرمزية
sad_hope sad_hope غير متصل
©؛°¨غرامي فضي¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية حضنتها بين ضلوعي وهمست بأذنها أحبك / بقلمي



اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها زهور ذابلة مشاهدة المشاركة
ههههههههههههههههههه
والله انك تهبلييييييييييييييييييين
يا قلبي والله ما في منكم
يــــــآآآ ربي استحيي
دووم هالضحكهه يا ناس


♥♡♥




  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 253
قديم(ـة) 01-11-2012, 09:37 PM
صورة شيـخه الرمزية
شيـخه شيـخه غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية حضنتها بين ضلوعي وهمست بأذنها أحبك / بقلمي


زهور حبي وين الباارت انا ذلحين رايحه السوق ههعهع تعرفي مدارس وحوسه ايه بالله نزليه استناك على اجر من جمرة لله يوفقك نزلي متشوقه ماارة تكفى يلا عاد زوزو


  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 254
قديم(ـة) 01-11-2012, 10:13 PM
صورة زهور ذابلة الرمزية
زهور ذابلة زهور ذابلة غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية حضنتها بين ضلوعي وهمست بأذنها أحبك / بقلمي


مساء الخير عزيزاتي اعذروني للتأخير بس اللابتوب انضرب
مرة يفصل النت...........مرة ينضرب الاوفيس
يعني يومي من الاخر............والله طلعت شريت سي دي اوفيس
وفلاشة نت عشان انزل يومي كان متعب مرررررررة
دقايق وان شاء الله أنزل الجزئية انتظروني
وان شاء الله تعجبكم
مع حبببببببببببببببي // زهوووووووووور ذابلة



  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 255
قديم(ـة) 01-11-2012, 10:50 PM
صورة زهور ذابلة الرمزية
زهور ذابلة زهور ذابلة غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية حضنتها بين ضلوعي وهمست بأذنها أحبك / بقلمي


"الجزئية الاولى من البارت التاسع "




اعذرووني على التأخير............واذا في أخطاء املائية...........سامحوني عليها......ما كان في مجال أعدل...........خفت يفصل النت مرة ثانية .

وليد انسان متفوق علميا ..............درس بساند هيرست البريطانية............والتحق بالشرطة..............ضابط مرموق من غيرمركزه الاجتماعي ...........ابوه الله يرحمه كان يملك مزارع ابل ...........ومصانع لمشتقات الالبان

كمل شغله ووضع ملفات مهمة بحقيبته..........وفتح اللابتوب اللي على المكتب ............ودخل موقع ادارة السير...........ودخل نمرة السيارة.................وكانت الصدمة.

حمل نفسه وطلع من مكتبه بسرعة ..............وهو ناوي يحل هالموضوع وخاصة من معرفته بطارق...........اللي من يحط شغلة في باله يجيبها

ركب سيارته الجيب ............ومليون فكرة في راسه

وليد يكلم نفسه ............بس هذا صديقي.........يا رب وش أسوي

بعد تفكير طويل ...............وصل لقرار ومستحيل يتراجع عنو

وصل لشركة طارق............دخل بهيبته الواضحة..........وهو لابس ملابس الشرطة اللي يهابها الجميع............طلب من السكرتير يخبر طارق بوصوله ...........بس السكرتير جاوبه بدون ما يخبر طارق:تفضل.............هو ينتظر وصولك بأي لحظة

دخل مكتب صديقه بهدوء لين وصل مامه............صافحه باليد...............وجلس على مقعد جلد جانبي ...........وطارق جلس مقابله

وليد:أبيك تعطيني أوصاف هالبنت عشان بس اشوف من بنته........واعرف اسمها بعد
طارق خبره كل شي لاحظه.........وخبره عن البنتين اللي كانوا معاها.............بس كملوا كلامهم ........طلع من عنده لقصره مباشرة

قصره كان كبير..............وحوله حدائق يغلب فيها ورد الياسمين والجوري.........وفي جهة خلفية من القصر ......بيت بلاستيكي مزروع فيه نباتات نادرة ..........ما تعيش بالسعودية

نزل من سيارته.........ودخل القصر.............طبعا...........داخل القصر جلسة فخمة مررة يغلب عليها اللون البني والبرتقالي .......وطربيزات بنية محفورة بطريقة فنية جميلة........التحف والفازات الثمينة اللي تزين زوايا الجلسة وفي جهة أخرى من الصالة جلسة عربية ودلال قهوة منظرها يهدي النفس.........ويرجع الانسان لأصله مهما تعقدت حياته

دخل وكانت عمته جالسة عالكنب وماسكة كتاب وتقرأ فيه.......اقترب منها وباس راسها

سحبته جنبها وباسته على خده :يا هلا وغلا بحبيب قلب عمتو

وليد:فيكي اكثر يا فطوم

فاطمة:هههههههههههههه..........مقبولة منك...........الا شلون شغلك اليوم؟؟؟ اشوفك رااااد بدري...........مو من عوايدك

وليد:اها.............شغلي تمام واذا تبيني ارجع شغلي عادي

فاطمة:هههههه........هو في احسن من الجلسة معاك .......توسع الصدر........يكفيني هيبتك اللي تملى علي هالقصر............أقولك تزوج وخلي صراخ عيالك يملى علي هالفراغ بس انت ما تسمع كلامي.

وليد تنهد :قريب ان شاء الله

فاطمة عقدت حواجبها مستغربة من اللي سمعته:لااااااا........في شي......دايما تقول ما أبي وغيري الموضوع........اليوم وضعك موب طبيعي

وليد وهو يفكر وما رح يغير رأيه:غيرت رأيي............خلاص ناوي استقر

فاطمة وهي متشققة من الفرحة:خلاص اجل من الليلة بشوفلك عروس...........وتراني حاطة عيني على وحدة .

وليد:لا .............انا أبي اختار.............وخلاص اللي بختارها هاليومين بتزورينهم ان شاء الله ..........حتى نخطبها رسمي

فاطمة:على راحتك...........عاد بنت عمك نور ما في منها

وليد:انا قررت وخلاص.............واذا اصريتي عليها بهون وبلغي فكرة الزواج نهائي

فاطمة:لاااااا........واللي يخليك ما صدقت انك تفكر تتزوج..........الا من بنته؟؟

وليد:ان شاء الله بكرة بعد الظهر أخبرك كل شي وتدقين عليهم مرة وحدة

فاطمة:على خير ان شاء الله

وليد:ان شاء الله .............انا بروح ارتاح الحين

فاطمة:على راحتك

طلع وليد غرفته ودق على شرطي سلمه هالمهمة.........راقب بيتهم وبس تطلع من البيت خبرني وين رايحة

الشرطي:تامر سيدي

طبعا جناح وليد ...........فيه غرفة النوم شبابية مررررررة........بألوانها وتصميمها .........غرفة فيها مكتب أسود وحوله مقاعد خشب محفورة .....ومكتبه كبيرة مررررة تمتد من الارض حتى السقف...........وحمام فخم وواسع وجاكوزي ...........ومطبخ بسيط للاستعمال الشخصي
دخل الحمام أكرمكم الله.........تدوش ولبس بيجامة............وطلع ........وقف عند التواليت ومشط شعره.............وليد شاب جميل بمعنى الكلمة..............عيونه واسعة ولونها رمادي......طويل مررة وجسمه متوسط اقرب للنحافة ..........عضلاته قوية............وشكله روعة وخاصة لما يلبس بنطلون وبلوزة تبين معالم جسده المميزة.

شعره ناعم بانثناءة خفيفة............ينزل على عنقه بخفة .........لونه اسود لامع
تمدد على سريره ويدينه تحت راسه ..........يطالع بسقف الغرفة وهو يفكر اذا قراره صحيح او لأ.............ويفكر بالعواقب وش بتكون.............مرت ساعات وهو يفكر .........حتى تعب ونام

صحيت فاتن من النوم..........واليوم الخميس........يعني عطلة..........ناظرت الساعة بتعب.............كانت 11 ..........دخلت الحمام وغسلت ........وطلعت لبست بنطلون جينز ............وتوب بأكمام ...........ونزلت للصالة..........باست راس أمها.............وما كان في أحد غيرها.........ابوها واخوها عطلتهم بس يوم الجمعة........يعني الحين في دواماتهم .......جلست تقهوت مع امها.

تكلمت وداد:دقت عليكي ندى.......بيطلعون يتسوقون اليوم .......بعد العصر

فاتن عدلت جلستها:صدق؟؟؟

وداد:ايه........بتروحين معاهم والا لأ؟؟

فاتن :اكيد بروح.......هذي فرصة

أفطرت وطلعت غرفتها تدوشت ........رسمت عيونها الواسعة بالكحلة...........وحطت غلوس فوشي لامع وتعطرت بعطر خفيف...........وأخذت عبايتها ولثمتها ونزلت.


عند ورد صحيت من النوم بدري لبست بلوزة واسعة وخفيفة لونها بني لتحت الركبة وبنطلون جينز اسود..............وحجاب بلونين بني وسكري...........نزلت الحديقة وطلبت من فريدة الشغالة تجهز لها قهوة ايطالية...........جلست تتأمل الحديقة الواسعة.............مع ان درجة الحرارة مررة مرتفعة...........جلست شوي .............وما تحملت الجو........ما هي متوعدة على هالاجواء...........الجو بلندن غير........أغلب أيام السنة الجو بارد.............دخلت للصالة وجلست عالصوفا........ناظرت ساعتها كانت 12 الظهر ........مسكت قهوتها وبدت ترتشف منها بهدوء.......عادت بها الذكرى لأيامها في لندن ...........ولامس ذكراها طيف من سلب قلبها بدون استئذان............محتارة من مشاعرها.........كيف خانتها بدون انذار...........كيف هدم حصونها المنيعة بدون ادنى مقاومة............كيف وجدت فيه ما يعوضها عن أهلها.............بحنانه...............ورقته...... ......ونظرته............وخوفه عليها.

سرحت لدقائق وهي تفكر بفارس أحلامها اللي استولى على تفكيرها..............وما أفاقت الا على صوت رنة تلفون البيت.

استغربت من يتصل بهالوقت ...........وهي مو من عادتها تجاوب على أحد.............بس بما انو حصة وبناتها يستخدموه ..............معناها المتصل وحدة من البنات .

مسكت التلفون الارضي بتردد.........................حست جسمها ينتفض من سمعت صوته...........وما عرفت وش تتصرف.........تبي تكلمه.........بس أخلاقها تمنعها.............تبي تتطمن عليه ...........بس خايفة تنزل من عينه .........بس اخيرا قررت تجاوب ...........يمكن صاير شي مهم حتى يرن بهالوقت
مسكت السماعة بقوة ..........وبهدوء وبدون كلام .................عكس الشعور اللي يخالجها ويزلزل مشاعرها بقوة............جاها صوته العذب اللي كأنو كهرباء صعقتها............. بقوة هزتها هز من راسها حتى رجولها.

عمر:السلام عليكم

ورد:....................

عمر باستغراب:الو

ورد وصوت انفاسها يرتفع...............ما ردت:.................

عمر اللي يسمع صوت الانفاس .......استغرب من اللي فاتح الخط:الووووووووووووو

ورد ودموعها صارت تنزل..............والسبب في داخلها مجهول...........انينها وصل لمسامعه
عمر وكأنو ملك الكون وكل شي فيه من عرف اللي عالطرف الثاني..............بهدوء وبرقة وبحنان ناداها:ورررررررد

ورد اللي تحس انها عشقت اسمها من سمعته بصوته.............ارتفع صوت انينها...........اشتاقت لصوته...............اشتاقت لشوفته................اشتاقت لاهتمامه..........لحنانه..............لكل شي فيه

عمر اللي يحاول يتماسك وحاس انو بيختنق من دموعها:ورد يا قلبي............ليش تبكين؟؟

ورد وصارت شهقاتها تعلى اكثر وما جاوبت:...............

عمر:ورررد في حد ضايقك؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ورد تكفين جاوبيني................بتموتيني كذا؟؟؟؟؟؟؟

ورد مسحت دموعها وتمالكت نفسها شوي ..............يكفيها خوفته وهو ما فيها الا كل عافية:الله يخليك ............ما تقول كذا..............ان شاء الله يومي قبل يومك

عمر ومو مستوعب كلامها ..............يبي يرقص............يبي يطير من الفرحة:الله لا يحرمني منك

ورد اللي حمرت وماتت من الاحراج........تبي تصك الخط في وجهه.........ما تدري كيف كلمته كذا عادي.............وش يقول الحين.............مطيحة الميانة

عمر:ورررد قلبي جاوبيني.............حد ضايقك؟؟

ورد من سمعت الكلمة حست بيغمى عليها :هااااااااااا

عمر:ههههههههههههههههههههه ...........ولا شي

حست نفسها غبية مرررة وهو مرتاح ويتمسخر عليها............ما حبت تكلم أكثر وبتردد:برووح الحين

عمر:ليه بدري................وراكي شي؟؟

ما عرفت شلون تسكر:ايه بطلع الحين انا والبنات

عمر:أجل ما أبي اعطلك ............مع السلامة

ورد وهي تاخذ نفس:مع السلامة

عمر سكر منها وهو مبسووووط مرررررة............وهي متفشلة حيل

حست وجهها ولع من الاحراج

طلعت غرفتها بسرعة..............خافت احد يشوفها بهالحالة وتتفشل

دخلت غرفتها بسرعة وسكرت الباب وراها.........راحت شافت نفسها بالمراية........حاسة نفسها مقطوع وجهها صابغ أحمر...........دخلت الحمام غسلت بموي باردة........عسى ترجع طبيعية...........طلعت بعد دقائق ..........وحالتها احسن من قبل..........ما حبت تنزل لين تجيها ندى.

عند سلطان .............طالع بسيارته من الشركة وقت استراحة الغداء الساعة وحدة..........واجواء السيارة كلها رومنسية ............اللي يشوفه بهاللحظة ما يصدق انو سلطان اللي دايم...........نظرة عيونه غير ............وجهه تهلل بابتسامة............غيرمألوفة لشخص مثل سلطان...........أغنية تزيد غروره وجاذبيته........يردد بهدوء مع كاظم الساهر

أكرهها.............وأشتهي وصلها

وانني احب كرهي لها......أحب هذا اللؤم في عينها

وزورها إن زورت قولها........أكرهها

أكرهها.............وأشتهي وصلها

وانني احب كرهي لها......أحب هذا اللؤم في عينها

وزورها إن زورت قولها........أكرهها

عين كعين الذئب محتالة

طافت اكاذيب الهوى حولها

قد سكن الجنون أحداقها

وأطفأت ثورتها عقلها

عين كعين الذئب محتالة

طافت اكاذيب الهوى حولها

قد سكن الجنون أحداقها

وأطفأت ثورتها عقلها

وصل بيت خاله أبو مازن قبل ما تنتهي الاغنية...........نزل من السيارة ودق على مازن اللي عزمه عالغدا...........شوي ومازن يرد:هلا يالحبيب...........تفضل ما في أحد بالمجلس

دخل وحامل بإيده مفتاح سيارته ويدندن بالاغنية............شكله مررررة يجنن وهو رايق......فتح باب المجلس ودخل ...........جلس وسحب نظارته الريبان عن عيونه بكل هدوء والابتسامة المرسومة على شفايفه زادته وسامة.

فاتن تنتظر مازن يجي عشان تروح بيت عمتها

فاتن:يووووووه وين السيد مازن تأخر..............فجأة سمعت صوت سيارة عرفت انو هو ........استغربت انو ما دخل ...........توقعت انو راح المجلس...........راحت جهة المجلس وفتحت الباب بسرعة...........وانصعقت من اللي جالس

رفع راسه بكل هدوء.......يناظر اللي فتح الباب بدفاشة.........توقع انو مازن........لكن انصدم من اللي واقفة أمامه بكل انوثة طاغية............أول مرة ينتبه لجمال عيونها الواسعة............لفت نظره شفايفها بالقلوس الفوشي ...........مغري مرررة .......بالمرتين اللي شافها كان الوقت ليل......اول مرة يشوف ملامحها بهالوضوح.........تحرك بدون وعي ..............بدون إحساس تجاهها...........ناظرها من تحت لفوق.

فاتن اللي آخر انسان توقعت تشوفه هالانسان المغرور.........ناظرته بصدمة .......وما قدرت تتحرك .......حرقها بنظراته...........وكانت بتموت لما وقف ومشى جهتها ..........لكن....

وأخيرا تكلم:أشوف هالمرة جاية تعرضين نفسك بكل وقاحة

انصدمت من كلامه.........تمنت لو تموت بلحظتها..........قلبه قاسي.......انسان عديم الاحساس.......انقهرت منو وما قدرت تسكت أكثر:انت انسان ما عندك دم........ماني مضطرة أبرر سبب دخولي المجلس.......لأنك ما تهمني............انت انسان مغرور ........ما أدري على ايش..........خاف ربنا ويكفيك اهانات........واذا شايفني اعرض نفسي........شوف نفسك كيف تطالعني........وانا ماني من محارمك..........اذا انا انسانة وقحة ........انت تعديت مرحلة الوقاحة

سلطان دمه فار من كلامها ..........واقترب منها أكثر وما حست الا بوجهها يتحرك للجهة الثانية من قوة الكف اللي جاها.

نزلت دموعها مثل سيل..........يمكن يخفف من وجعها...........الوجع ما كان مادي كثر ما كان معنوي..........ما كان ألم الكف اللي جاها يأثر فيها كثر الإهانات اللي سمعتها.........لحظات واختفت من أمامه ........وهو ما تحرك من مكانه مصدوم من سواته............ومصدوم من كلامها
معقول هالكثر تكرهني؟؟؟؟؟؟؟ معقول ما تحبني؟؟؟؟؟؟؟؟

آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآخ يا قلبي...........انت اللي جبتو لنفسك..............انت اللي خليتها تكرهك .............بس أنا............أنا أحبها ...........والله أحبها..........بس من أشوفها..........أحب أعذبها..........أحب أشوف ضعفها..........تحملت كثير لين حسيت بحبها............من خمس سنين وانا أحبها ........انتظرتها لين تكبر وتحس فيني........حاولت أجذبها بكل الطرق..........كنت طيب وحنون..........وما عطتني وجه.......ما نفع معاها الا القسوة............وش أسوي بحظي........أخاف ترجع تكرهني

باله مشغول ............دموعها أضعفته...........نفسه يطلع وراها...........ويصرخ ويقول لها:أحبببببببببببببببببببببببببببببك

بس ما يقدر يذل نفسه أكثرعشان حبها بعد كل محاولاته.

دخل مازن المجلس واستغرب من حالة سلطان..........ما زال واقف بنفس المكان وسارح
مازن وهو يحرك يده عند وجه سلطان:سلطااااااااااان............سليطين.........يا اااااهو
وبالآخر لما شافه شارد مرررررررة.............صرخ سلطان

سلطان اللي انفجع من صوت مازن:ووجع يا حمار

مازن:هههههههههههههه...........اللي ماخذ عقلك

سلطان آآآآه لوتدري ان اختك اللي جابت راسي ....سلطان اللي محد يقدر عليه:انت تدري ما يهمني أحد...............ما انولدت التي تقدر تاخذ عقلي

مازن:ههههههه.........اجلس.......امزح معاك

جلسوا يسولفوا شوي............وبعدها مازن طلب الغداء..........ودقايق كان عندهم ............تغدوا .............وشربوا شاهي........وكل واحد راح لشغله

فاتن اللي طلعت غرفتها بعد اللي صار.............ناظرت نفسها في المراية وكان خدها أحمر من أثر الكف..........دموعها ما توقفت من القهر:هذا جزاتي اني أحبه........انسان مريض......أكرهك .........أكرهكككككككككككككككك

ارتمت على سريرها بوجع .......... تحملت تصرفاته عشان تحبه..........وبالآخر يشوفها انسانة رخيصة...........يالله الحب ظالم...........ظلمني حبك يا سلطان

دموعها تتدفق من محاجرها ............والم يفتت بطنها..........تشعر بأن أطرافها بردت..........بدت تنكمش على نفسها...........وتلهث...........وصوت أنفاسها مرتفع مرررررررة..........وفجأة هدوء غريب في الغرفة

فات أكثر من ساعة .............وام مازن استغربت إختفاء بنتها............طلبت من الشغالة تروح تناديها عشان يروحوا بيت ام عمر

بعد دقائق رجعت الشغالة ووجهها موب طبيعي:مدام............مس فاتن شكله تعبان

ام مازن:وش تعباني.............من شوي ما كان فيها الا العافية.............متأكدة انتي؟؟؟؟؟؟

الشغالة:ايوووه مدام...........شكله تعبان كتيييير

طلعت وداد بسرعة لغرفة بنتها ............فتحت الباب وانهبلت من منظر بنتها..........نايمة عالأرض...........اقتربت منها ومسكت يدها بتصحيها........شعرت بجسم بنتها وكأنه نار
مسكت جبينها وشافت حرارتها عالية مررررررررة..........ركضت برا الغرفة ودقت على مازن

مازن:يا هلا بالغالية

ام مازن وهي تبكي:الحقني يمه...........أختك تعبانة

سكر مازن.............وطلع بسرعة ...........خايف على أخته.......ما يدري وش صاير لها

ركب سيارته وطلع بسرعة من الشركة ...........وصل البيت بسرعة ...........طلع غرفة فاتن..........وبس دخل انصدم من منظر امه اللي تبكي .......وأخته اللي وجهها أصفر.......حملها بدون تفكير ونزل بسرعة...........حطها بالسيت الخلفي بالسيارة وامه طلعت جنبها........وحرك بسرعة للمستشفى.........وصل المستشفى وحملها وغطتها وداد بالعباية............دخل للطوارئ ووضعها على أول سرير...........جت دكتورة بسرعة ومعاها ممرضة............ودخولها غرفة للفحص.

مازن و وداد ينتظرون وخايفين عليها...........ومتفاجئين من حالتها مرررة

شلون وهي ما كان فيها الا كل خير فجأة تنقلب حالتها ويصير فيها كذا.

وداد:ما خبرنا أبوك ..........دق عليه يا ولدي.......خليه يجينا هني

مازن:على أمرك يالغالية

بعد ساعة تقريبا ............طلعت الدكتورة بوصول ابو مازن اللي خايف على دلوعته مرررة

الدكتور:مين ولي أمر البنت؟؟

ابو مازن:انا ابوها............عسى ما شر

الدكتورة:أبيك توقع على هذي الاوراق الحين........بنتك منفجرة ببطنها الزايدة وحالتها صعبة
تحتاج عملية الحين

ام مازن وصوت شهقاتها يرتفع:بنتي ...........بترووووووح مني........يا قلبي عليكي يا فاتن

الدكتورة:استهدي بالله يا خالتي.........ما فيها شي..........عملية بسيطة وبتقوم بالسلامة ان شاء الله

ابو مازن:بس ما كانت تشكي من شي........كيف صار لها كذا؟؟

الدكتورة:يبدو انها تعرضت لضغوط نفسية قوية كانت السبب بإنفجارها في بطنها...........استأذن الحين.............لازم نباشر بالعملية

جلس أبو مازن على مقاعد الانتظار وهو حاس ان قواه انهارت..........خايف على وحيدته......على دلوعته.

ما كان حال أم مازن أحسن من حالة زوجها ..........جالسة ودموعها تنساب بهدوء وتدعي بقلب مؤمن ......أن ربنا يشافي بنتها

مرت دقائق وحصة جالسة في الصالة واستغربت انو وداد ما زارتها...........حبت تتطمن وتشوف........عسى المانع خير

دقت على رقم وداد........ثواني وجاها صوت مازن

مازن:هلا عمتي

حصة:هلا يا ولدي......شلونك؟؟؟ الا وين أمك ؟؟؟ أبي أكلمها

مازن سكت شوي وبعدين جاوبها:والله حنا في المستشفى.......فاتن تعبت علينا وخذيناها للمستشفى

حصة انصدمت:وش تقول انت؟؟ وش فيها فاتن؟؟

مازن :انفجار بالزايدة

حصة:لا حول ولا قوة الا بالله........دقايق ونجيكم...........الا بأي مستشفى الحين

مازن خبرها بأي مستشفى وسكر الجوال ورجع لأهله

حصة جالسة والبنات من سمعو ان فاتن في المستشفى انهبلوا

ندى:يمه وش فيها فاتن؟؟

حصة:انفجرت عندها الزايدة.............يالله تجهزوا بنروح نوقف معاهم .

البنات كل وحدة راحت لجناحها بسرعة لبسوا عباياتهم وتغطوا ونزلوا...........وحصة دقت على مشاري وسلطان وخبرتهم

مشاري رجع القصر ياخذ أمه والبنات ..........وسلطان راح للمستشفى بسرعة.

وصل سلطان المستشفى ...........وسأل على الريسبشين..........وراح بسرعة لقسم العمليات
لما وصل وشاف حالتهم حاله...........اقترب منهم وسألهم عن حالتها ...........خبره مازن باللي صار

سلطان:كيف صار لها كذا؟؟؟ وش السبب؟؟؟هي تعبانة من قبل؟؟

مازن:لا ما كان فيها شي.........بس الدكتورة تقول يمكن تعرضت لضغط نفسي كبير بسببه انفجرت

سلطان انقهر من نفسه.............يعني انا السبب............انا اللي أذيتها............ابتعد عنهم شوي ودموع القهر..........دموع الخوف عليها...........دموع الحب...........نزلت من عيونه...........وكأنو سلطان القوي صار أضعف إنسان أمام سطوة حبها في قلبه...........انسان متقلب...........مزاجي......مرة يكون هايم في ترابها...........ومرة يذلها

"عند عمر"

رجع قصره..........وكانت الساعة 5 مساء........دخل الصالة .........ما شاف فيها أحد...........نادى للشغالة

عمر:أين السيدة مايا

الشغالة:خرجت منذ الصباح ولم تعد الى الآن

عمر وهو دمه فاير منها...........وهو مية مرة منعها تطلع بدون إذنه

دق على جوالها............وحصله مغلق.....انهبل من تصرفاتها..........وصار يتوعد فيها لين ترجع
جلس في الصالة...........وماله نفس بشي.........حتى انو ما أكل شي طول نهاره......جالس وراسه بين يدينه ببدلته الايطالية الانيقة لونها أسود .......مع قميص وردي..........وربطة بخطوط مائلة باللون الاسود والوردي والرمادي.
جالس بهدوء عكس النار اللي شابة بداخله التي ............واللي اذا فجرها بلحظة تحرق كل شي

طلع غرفته تدوش وغير ملابسه .............راح لمكتبه في القصر يشوف شغله......يشتغل ويفكر وين هي للحين

جلس ينتظرها........... ساعة............وساعتين............وثلاث........وه و جالس............صارت الساعة 9 وهي ما رجعت.

بعد ربع ساعة سمع صوت خطواتها تمر من أمام مكتبه...........وقف وطلع من المكتب واح جهتها ...........كانت تكلم بالجوال..........وما انتبهت له

مايا:لا وصلت هلأ حبيبي........خلص اوكي بنتحاكى

جت بتدخل الجناح.........الا عمريمسكها من شعرها ويرميها عالارض

مايا:آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآخ.........شو بك؟؟ ليش هيك بتعمل؟؟

عمر:ولا كلمة......أجل زوجتي فلتانة .........وما أدري........ومنو هذا اللي تكلمينه؟؟؟

مايا:هيدا صديئي...........ما عملت شي غلط........ليه بتضربني؟؟

عمر:من صباح ربنا طالعة يا مدام ...........ما كأن لك بيت...........ولا زوج

مايا بمسخرة:هههههههههههه..........زوج..........ضحكتني.. ......أي زوج هيدا اللي بتحكي عنو؟؟

عمر:ومهوب عاجبك بعد؟؟

مايا:أصلا انا بكرة مسافرة لبنان بس تروء وترجع متل أول وئتها بتعرف وين تلائيني

عمر:براحتك...........انا ماني فاضي لوجع راس..........تبين تروحين من الحين تفضلي

مايا بزعل:هيك يا عمر.......بتئلعني من بيتي

عمر:يخسى.............هذا بيتي مهوب بيتك

مايا صارت تبكي وتصارخ...........وعمر ما حب يزود المشكلة أكثر ..........تركها وطلع


ردودكم واراءكم تسعدني
ما تحرموني من طلتكم حبيباتي
توقعاتكم ............وش بصير لفاتن؟؟؟
سلطان هل يبقى يعاملها بجفاء؟؟؟
وليد وش قصته؟؟؟ ووش اللي ناوي عليه؟؟
طارق........من يكون هذا الشخص؟؟؟؟؟؟
وغيرها من شخصيات الرواية




  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 256
قديم(ـة) 02-11-2012, 12:29 AM
صورة الفاتنة الصغيرة الرمزية
الفاتنة الصغيرة الفاتنة الصغيرة غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية حضنتها بين ضلوعي وهمست بأذنها أحبك / بقلمي


انا أول وحدة ترد
يا قلببببي نزل بارت
بقرأه وبرجع أعلق



  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 257
قديم(ـة) 02-11-2012, 12:31 AM
صورة الفاتنة الصغيرة الرمزية
الفاتنة الصغيرة الفاتنة الصغيرة غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية حضنتها بين ضلوعي وهمست بأذنها أحبك / بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها هلاليه وكلي شموخ مشاهدة المشاركة
زهور حبي وين الباارت انا ذلحين رايحه السوق ههعهع تعرفي مدارس وحوسه ايه بالله نزليه استناك على اجر من جمرة لله يوفقك نزلي متشوقه ماارة تكفى يلا عاد زوزو
هههههههههه
الله يعينك


  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 258
قديم(ـة) 02-11-2012, 01:05 AM
صورة عاشقة الصمت:) الرمزية
عاشقة الصمت:) عاشقة الصمت:) غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية حضنتها بين ضلوعي وهمست بأذنها أحبك / بقلمي


روووووووووووعه ياقلبي

يسلمو


  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 259
قديم(ـة) 02-11-2012, 01:42 AM
صورة sad_hope الرمزية
sad_hope sad_hope غير متصل
©؛°¨غرامي فضي¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية حضنتها بين ضلوعي وهمست بأذنها أحبك / بقلمي



يســــــــــــــــــــــــــلمووو على احلى بــــــآآآآآرت يــآآآ الغــلآلآلآ
واتشرف اني اكوون وحده من الى يردون عليك يا عسسل
~~~~~~~~~~~~~~~~
توقعاتي :
توقعاتكم ............وش بصير لفاتن؟؟؟
سلطان هل يبقى يعاملها بجفاء؟؟؟
وليد وش قصته؟؟؟ ووش اللي ناوي عليه؟؟
طارق........من يكون هذا الشخص؟؟؟؟؟؟
وغيرها من شخصيات الرواية
~~~~~~~~~~~~~~~
3-فاتن وسلطان : يــــآآآ حياتي يا سلطان ويا فااااتن حبيته بعد ما كنت اكرهه رحمته وربي ... اتوقع بتنجح العمليه والاهل بيقعدون عندها شوي وبعدين يطلعون وسلطان بيدخل عندها وبيحاول يفهمها وممكن هي تتقبل وممكن تصارخ وتطرده .. وبعدين سلطان بيحس على دمه وبيتقدم لها رسمي
~~~~~~~~~~~~~~
2-وليد : اتوقع ان له علاقه مع سلطان او مشاري او ابوهم يعني له علاقه المهم وشش ناوي عليه يمكن يوم علم مساعده بمواصفات ريم يبي يراقبها ويروح يخطبها علشان طارق ما يسوي لها شيء
~~~~~~~~~~~~~
3- طارق : اتوقع بيكون يقرب لورد ويعرفها
~~~~~~~~~~~~~
4- عمر ومايا : ممكن اذا سافرت مايا بيجي جون ويعطي عمر الصور >>مصره على سالفة الصوور .. واذا عطاه الصور بيطلق مايا وبيفضى له الجوو لورد
~~~~~~~~~~~~~
وان شاء الله ما اكوون نسييت حد
ولا نكوون ثقلنا علييك
...
شكرا على الباارت يــآآ حلوه


♥♡♥




  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 260
قديم(ـة) 02-11-2012, 02:45 AM
nanamansour nanamansour غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية حضنتها بين ضلوعي وهمست بأذنها أحبك / بقلمي


البااارت رووووعه بس كان خليتيه طوييل اكتر و اتوقع انو سلطان بحكي لفاتن انو بحبها و وليد بتزوج ريم و عمر رح يطلق مايا و يتركها بس بدي أسألك متى البااارت الجاي بلييييييز ما تطويل يعني نزليه هاد الاسبوع و شكرااا


الإشارات المرجعية

رواية حضنتها بين ضلوعي وهمست بأذنها أحبك / بقلمي

الوسوم
...حادث.. , ...فراق..... , حب.... , رواية ...رومنسية .. , عمر...ز , ورد.....
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
حنيتك راحت لوين وشفيك ما تشتاق لي / بقلمي ، كاملة ملتفت صوبك لوعينك تهل دم روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 1719 11-11-2014 04:08 AM
إنجبرت فيك و ما توقعت أحبك و أموت فيك / بقلمي ، كاملة مفتون قلبي روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 6253 10-11-2014 04:49 PM
مجلس الروايات للإستفسارات و الطلبات فقط [ الإقتراحات ممنوعة ] ؛ ضمني بين الاهداب روايات - طويلة 1999 06-02-2012 04:14 PM
مجلس الروايات للإستفسارات و الطلبات فقط [ الإقتراحات ممنوعة ] ؛ روح زايــــد روايات - طويلة 2006 23-11-2011 08:16 AM
ابي فزعتكم رائد الغريب سجل الأعضاء - للتواصل بين الأعضاء 7 22-05-2011 09:38 PM

الساعة الآن +3: 04:30 AM.
Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2014, vBulletin Solutions, Inc.
SEO by vBSEO 3.6.1
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


تصميم دريم تيم