اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام

عـودة للخلف   منتديات غرام > منتديات روائية > روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها
الإشعارات
 
أدوات الموضوع طريقة العرض
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 11
قديم(ـة) 26-11-2008, 02:59 PM
احلى كيوت احلى كيوت غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثانية كان قلبي لك مدينة ولاحظ إني قلت كان / روايه رومانسيه وجريئه للكاتبه / خجل


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها الجامد من غامد مشاهدة المشاركة
هيا والله انها حلوة كملي
مشكور اخوي هذا من ذوقك ربي يعافيك

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 12
قديم(ـة) 26-11-2008, 03:00 PM
احلى كيوت احلى كيوت غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثانية كان قلبي لك مدينة ولاحظ إني قلت كان / روايه رومانسيه وجريئه للكاتبه / خجل


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها عاشقة الكتب مشاهدة المشاركة
يووووه بليز كمليها...
ان شاء الله ياعيوني بنزل البارت اليوم

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 13
قديم(ـة) 26-11-2008, 03:01 PM
احلى كيوت احلى كيوت غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: كان قلبي لك مدينة ولاحظ إني قلت كان / روايه رومانسيه وجريئه للكاتبه / خجل


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها الوردة الأنيقة مشاهدة المشاركة
واااااااااااااااااااو حماااااااااااااااااس مررررررررررررررة

بليـــــــــــــــــــــــــــــــززززززززززززز كمليهـــــــــــــــــــــــــاااااااااااااا
ان شاء الله عيوني بكملها اليوم يسلم لي هالحماس

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 14
قديم(ـة) 26-11-2008, 03:02 PM
احلى كيوت احلى كيوت غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: كان قلبي لك مدينة ولاحظ إني قلت كان / روايه رومانسيه وجريئه للكاتبه / خجل


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها ven!ce مشاهدة المشاركة
’,


احلى كيوت
الله يعطيك العافيه
بتمني تكون كـآمله :)
موفقه ان شاء الله




’,
مشكوره مشرفتنا القديره الله يعافيك على مرورك الجميل

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 15
قديم(ـة) 26-11-2008, 03:04 PM
احلى كيوت احلى كيوت غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رد : كان قلبي لك مدينة ولاحظ إني قلت كان / روايه رومانسيه وجريئه للكاتبه / خجل


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها kadra مشاهدة المشاركة
يااااااااااااااااي



مرررررررررررررررررررررررررره خطييييييييييييييييييييييييييييييره




الحوااار رااااااائع والشخصياات اكثثثر بس يقهههههرني تاركاااان>>>بيذبحني لاني قلت تاركان




تكفيين خلي خالد يحب شهههد وخلييه يكتشف هالخايسه الجوهره>>>حاقده عليها بقوووه





ننتظر التكلمه





تقبلي مرووري





كادرا
اما تاراكن عاد ههههههههههههههههههههه

مشكوره ياعيوني على مشاركتك الحلوه

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 16
قديم(ـة) 26-11-2008, 03:05 PM
احلى كيوت احلى كيوت غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: كان قلبي لك مدينة ولاحظ إني قلت كان / روايه رومانسيه وجريئه للكاتبه / خجل


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها كبراحساس ياء مشاهدة المشاركة
بصراحة روووووووووووووووووووووووووووووووعة


واسلوب اروع

يسلمو يالغلا

دمت بود
عيونك الحلوه ياقلبي مشكوووووره على مشاركتك يالغاليه

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 17
قديم(ـة) 26-11-2008, 03:08 PM
احلى كيوت احلى كيوت غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: كان قلبي لك مدينة ولاحظ إني قلت كان / روايه رومانسيه وجريئه للكاتبه / خجل


صباااااااااااااااااااااااااااااااايااااااااا تبون البارت الحين ولا بعدين<<<<<<< برا خخخخخخخخخخ

يالله الحين بينزل البارت الله الله بالتفاعل والردود السنعه

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 18
قديم(ـة) 26-11-2008, 03:10 PM
احلى كيوت احلى كيوت غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: كان قلبي لك مدينة ولاحظ إني قلت كان / روايه رومانسيه وجريئه للكاتبه / خجل


~[ لحظات .. ذكريات ]~


كانت جالسه بغرفتها.. تفكر في القرار الي اتخذته ..


صح ؟؟ ولا لاء؟؟


الفيصل كان دايم معاها.. ويتقرب لها .. بس هي كان بالها مع شخص ثاني..


مع سامي..


رجعت ذاكرتها لسنتين ورا ..


في عائلتهم .. شي عادي تكشف على عيال عمانها ..


يمكن العجايز من الحريم مو براضيات ..


لكن الشياب كانوا عادي..


بس أكيد يحتشمون بلبسهم ..


والشي الثاني .. كانوا البنات يغطون شعورهم ..


كانت جالسه بالحديقة .. على كرسي.. لحالها ..


كانت متكشخة ذاك اليوم .. عشان يشوفها سامي..


لكنه دخل .. ولا اهتم لوجودها..


دايم تحسه يتكبر عليها .. يهينها لأنها تحبه ..


بعدها بثواني وصل الفيصل ..


الفيصل: سلام مهاوي ..


المها: هلا الفيصل ..


الفيصل: ما عليك منه .. متكبر.. لا تركضين وراه يا بنت العم


المها: الفيصل بلييييز .. ابعد عني..


الفيصل: طيب.. بس أبقولك شي.. التفتي حولك وبتشوفين ناس يحبونك بجنون ..


أحسن من إنك تتعلقين في واحد لا تهمينه ولا يطالع لك .. ويحب يهينك بس لأنك


تحملين له معزة خاصة بقلبك .. فكري زين يا مهاوي ..


ناظرته المها.. وفلبها يعورها ..


ابتسم ابتسامة تريح .. ولحق أخوه ..


رجعت لواقعها .. الفيصل طيب وحنون..


ويحبها .. ماكانت تعرف .. لكنه آخر مره زارهم اعترف لشهد ..


وهي الي خبرت المها ..


وعشان كذا .. قررت تعطيه كل الي تملكه ..


لأنها ما تبغى تصير زي سامي ..


بكت .. وبعد الصياح لربع ساعة ..


نامت مرتاحة لقرارها ..




~[ زفاف بلون الدمـ ]~


اليوم يوم الزواج ..


زواج خالد من شهد ..


أو على قول سمر.. زواج براد بيت من شهد ..


كان اليوم من بدايته صااااااخب..


والمعازيم مليانين في القاعة ..


طبعاً أغلبهم معارف خالد ..


معارف شهد كانوا أقل من قليلين ..


في جناح العروس في القاعة ..


سمر: أووووخص والله وكبرتي وتزوجتي


شهد: ووجع .. أوووص .. أنا متوترة الحين .. لا تزيدينها ..


سمر:هههههه ..


المها: مبرووووك شهودتنا ألف ألف مبروووك ..


شهد: الله يبارك بعمرك وعقبالك انتي والفيصل ..


المها بخجل: ههههه ..


سمر: أووووف .. قامت تستحي ذي الخبله ..


الكوافير: انتهينا .. إزا بدك شوفي نفسك بالمرايه ..


وقفت شهد..


سمر: أووووووووووخص .. صيو صيو .. تخبـــليــن


المها: وربي طالعه غييييييييييييير .. مره حلووو


شهد شافت نفسها في المرايه : ــــــه .. هذي أنا ؟؟


سمر: هههههههه .. تخبلين ماشاء الله ..


شهد: يؤيؤ .. شكراً خجلتوني..


المها: بنات أنا رايحه أجلس تعبت ..


شهد: مهاوي


المها: هلا ..


شهد: جمال جت ولا لاء؟؟


المها: إلا .. بس تسلم على أهل زوجها وتجي ..


شهد: تيب.. الحمدلله .. شكراً


المها: ولووو .. يلا باي..


البنات: باي..


بعد ثواني


طق طق طق..


شهد: تتوقعين جمال؟؟


سمر: لاء.. مو بهالسرعة عاد.. أبروح أفتح ..


فتحت سمر الباب وانصدمـــــت ..


قدامها ثلاث نسخ بشرية ..


نفس الشكل .. نفس الملابس .. نفس الألوان ..نفس الجوالات


بس لون العيون غير ..


بني شوكولاته .. لوزي .. أســـود ..


سمر فتحت فمها ع الآخر والبنات ضحكوا..


دخلوا الغرفة ..


أسيل: سلام يا عروسة


شهد كانت ردة فعلها مثل سمر وأزود ..


أسيل: ههههه .. توائم ..


شهد بلعت ريقها : آها .. هلا .. هلا .


أسيل: أنا أسيل ..


رسيل: وأنا رسيل ..


رسل: وأنا رسل ..


الثلاثة: خوات خالد ..


شهد ابتسمت: هلاااا فيكن .. يامرحبا ..


سمر: يؤيؤ.. ليه واقفات اجلسن ..


الثلاثة: مبروك يا عروسة ..


شهد بخجل: الله يبارك فيكم


سمر: كم أعماركن؟؟


أسيل: 18 سنة ..


شهد وسمر: العمر كله يارب


رسل: وانتوا؟؟ ..


شهد وسمر: كمان 18 ..


رسل ورسيل وأسيل: هههههه .. العمر كله يارب..


بهاللحظة .. رن جوال أسيل ..


أسيل: ألوو؟؟ ايوا ماما .. هلا .. لاء.. وييين ؟؟ .. لالا ياماما .. لسا بدري..


ايه .. شهد؟؟ خلاص .. ايه لالا انتهت .. ايه .. طيب .. أوكيه .. باي..


رسل: ماما؟؟؟


أسيل: ايه .. حبيبتي شهد.. ماما طالعه تسلم عليك ..


شهد: هلا فيها .. بس شو أناديها يا بنات؟؟


رسيل: احنا نناديها ماما .. والجوهرة عموه ..


سمر: عمى وقحه هالجوهرة ..


رسل: بقووووهـ .. المهم .. وفي الحالتين ما يعجبها .. ناديها الي تبغين ..


شهد: ............ ههه .. تيب ..


أم خالد دخلت الغرفة .. وسلمت على شهد العسل


الي باستها على راسها ..


أم خالد: مبروك يا بنتي ..


شهد: الله يبارك بعمرك .. وعقبال البنات ..


أم خالد: آمين يارب.. والله وعرف يختار خويلد.. ماشاء الله.. قمر..


شهد بخجل: تسلمين يمه ..


البنات طالعوها بعدم رضا .. بما فيهم سمر..


أما أم خالد كانت بتتشقق من الوناسة..


طلعت أم خالد وتركت البنات في الغرفة ..


أسيل: قومي معاي فانيلا .. بننزل نشوف الضيوف..


رسيل: أوكيه .. وايت شوكلت .. خليك مع شهود ..


رسل: بعيوووووووني .. بس ضفو ..


البنات: ههههههههههههههههه


سمر: أقول رسول..


رسل: هههه هلا ..


سمر: مين وايت وشوكلت وفانيلا ؟؟


رسل: هههههه .. ألقابنا .. أنا وايت شوكلت .. لأنه أنا وخالد نحب الشوكولاه البيضا


سمر: هههههه وناسة كملي..


رسل: أسيل شوكولاه .. لأنه عيونها بني وتحب الشوكولاته .. رسيل فانيلا .. لأنه كاسكو أبيض وهي تحب الأبيض..


سمر: وناااااااااسة .. مين كاسكو؟؟


رسل: عصفور رسيل..


سمر: آهااااااااااااا


رسل: شهودة للحين ما عرفنا اسم صاحبتك


شهد: هههههههه سمر.. اسمها سمر


رسل: عاشت الأسامي.. حلو اسمك سمورة


سمر: احم .. عشتي .. انتي الأحلى


شهد: خخخخ .. شوفي وجهها .. أقول رسل ماعندكم غير خالد تزوجونها؟؟


رسل: يا بنااااات .. جاتني خطة .. نخلي سمر تتزوج زايد وتنضم لنا


شهد: مين زايد؟؟


رسل: زايد أخوي.. أصغر من خالد بسنة .. يعني بالواحد وعشرين ..


شهد: ههههههههه .. بس سمر مخطوبة ..


رسل: خساااااااااااااااااااااارة .. يلا المره الجايه ..


سمر: هههههههههه ..


فرحت شهد لأن رسل من الحين تعتبرها من المجموعة خخخ ..


وبعد 5 دقايق وصلت جمال ..


جمال: الله .. الله .. يا عينييي..


شهد قامت : جمالووووووو !! هلا


جمال وهي تبوسها برقة: مبروك يا عروستنا ..


شهد: الله يبارك فيك ..


جمال: أوووووخص .. شو هذا كله؟؟ والله ليموت علينا خالد


رسل: حلوة صح؟؟ قلتلها ..


جمال: حلوة وبس؟؟ تخقق..


شهد: ما عرفتكم .. رسل هذي جمال .. جمال هذي رسل ..


رسل: هلا تشرفت جمالووو ..


جمال: ههه الشرف لي يالغالية ..


خل أوصفلكم العروسة شو كانت لابسه..


فستانها كان نااااعم .. مره مره ناعم ..


ماسك مره ليي تحت الخصر .. وبعدها عادي .. يعني لا طبقات ولا مره ماسك ولا منفوش


يعني من الأسفل حر. . ماسك على الصدر يعني بدون أي شي يعلقه ..


ماكياجها كان وردي بوردي .. بس ناااعم برضو .. زي الفستان ..


شعرها رافعته شنيون .. بس بطريقه جناااااان ..


وما عليها طرحه .. بس تاج بسيط ..


هالفستان كان للجوهرة من قبل شهد.. وهالشي شهد ما تدري عنه ..


طبعاً الست جوهرة مالبسته.. تقول ياااي مو ستايل ..


مع وجهها الي كنه خرقه >> تحسون حاقدة ..


وأصرت خالد يشتريلها فستان من باريس..


وبتصميم مدري منهو .. وهذا قطته ..


وبعد خمس دقايق ..


جا وقت الزفة .


وعلى أنغام حسين الجسمي وأغانيه


انـــت عندي حـــاجه غير ..

هذي مافيها كلامعمريوحبي الكبـــــــــــير ..
منت واحد والســــلام ..


يعنيخـــــــــــــــذ مني ضمان .. باختصار وكلمتين ..
انت حاجه بهالزمان .. ماتتكررمرتين ..


وحدك اللي من تغيب ماتغيب ومن غلاكلو سأل عنك غريب جاوب عيونيلقاكتدري اني ياغلايصرت اشوف الدنيا فيكمن كثر طيبك معايخايف احسدني عليكيعني خذ مني ضمـــــان ..


باختصار وكلمتين ..


انت حاجه بهالزمان . ماتتكرر مرتين ..




خخخخخخخخخ .. كان هذا ذوق سمر


الي أصرت إن هي الي بتسوي الزفه بنفسها هههههه


هع هع هع هع >> معليه بس مو متصورة الزفة وصوت هذاك البلبل مادري الحلزون ..


المهم ..


نزلت للقاعة والكل كان ينقل نظره بينها وبين الجوهرة ..


الي كان مبين زييين إنها مغتاااظة من شهد..


مع إنه زواجها كان أفخم بمليون مره ..


لكن عاد حركات الضراير .. ما يتركونها هع ..


بعد دقايق ..


انزف خالد ودخل معاه أبو خالد وتركي


بعد ما وصل لعروسته شهد ..


وقفت .. وباسها على راسها ..


وجلس بدون ولا كلمة ..


حتى ما ناظرها أبد .. عيونه معلقه في الجوهرة ..


وشهد كانت تعض على شفايفها من القهر والغيظ ..


بعد ما سلم تركي على شهد وخالد .. طلع ..


ونفس الشي أبو خالد ..


وبعد ثواني معدودة ..


طلعت جوهرة .. وتقربت من خالد .. وجلست جنبه ..


والشي الي بجد يغيظ .. إنه سفه شهد وجلس يسولف مع الجوهرة ..


تقولون هي العروس وماقد شافها ..


عاد شهد هنا ماتت من البكي..


لكن أم الخطط في قصتنا .. الي هي رسل ..


ماسكتت.. وشوشت لخواتها وسمر وجمال ..


طبعاً خواتها واثقات من نجاح الخطة ..


لأنها رسل الي كل ما خططت تنجح لأنها تحبكها ..


وجمال وسمر مره متحمسات .. يبغون يقهرون الجوهرة بأي طريقة ..


أما مهاوي فكانت جالسه بأمان رب العباد والبلاد.. صح كانت مغتاظة بس مو لدرجة الجنون .. ^_^


قامت رسل .. وأسيل معاها .. وكملتهم رسيل ..


وجلسوا يرقصون قدام الجوهرة ويغطون عليها خخخخ ..


أما البنات .. الي هم سمر وجمال .. راحوا ينفذون الجزء الثاني من الخطة ..


بعد ما خلصوا ..


رسل كحركة طبيعية من الجوهرة .. عرفت إنها بتخلي خالد يأكلها من كيكة العرسان ..


قبل كل شي.. قامت الجوهرة ومسكت السكين يقالها بتساعد شهد..


لكنها قطعت يدها .. وجرحتها جرح عميق>> اشبه بحر ..


جاتها مهاوي وهي متلثمة وضمدت جراحها .. وخالد عادي .. يفكرها ما تقصد


خصوصاً بعد ماشاف دموع التماسيح الي طلعتها الجوهرة ..


وشهد ابتسمتلها إنه الأيام بيننا ..وحركتك مااهتميت لها خخخ ..


مع إنها حبست دموعها بالغصب عن تنزل وتحوس ماكياجها..


تتألمـ مره من الجرح .. وجلست تلعن الجوهرة بداخلها ..


والناس يعلقون وكل وحده تقط كلمة لين ما صارت حكاية من حكايات ألف حرمة وحرمة هع هع ..


تقدمت عندهم .. وخالد أكل شهد وشهد أكلت خالد ..


وجا دور الجوهرة ..


نطت عندهم رسل .. ولحقتها أسيل ..


مسكت رسل الشوكة من يد خالد ..


رسل: أنا بأكلها زوجة حبيبي الغاااالي


خالد بابتسامة: وقتك غلــــــــــــط ..


رسل: معليه ..


رسل أخذت قطعة كبيرة من الكيك ..


وصارت تدخلها في فم الجوهرة بشكل عشوائي ..


واحتاس وجهها .. وصار كله كريمه فانيلا ههههاي ..


أما أسيل .. عشان تكملها .. خذت عصير شهد بعد ما شربها خالد وشربته ..


وقربته من فم الجوهرة .. الي مصرة إنها ما تفتح فمها ..


أسيل: جوهرة افتحي فمك أخاف ينـكـ ..


وفعلاً نفذت الي براسها .. وانكب العصير كله على فستان الجوهرة ..


الجوهرة اغتاااظت ع الآخر..


وخالد وشهد بالقوة كاتمين الضحكة ..


قامت الجوهرة وسط ضحكات الحريم .. والي تقريباً كلهم بنات عز ..


تخيلوا .. رازه عمرها بين العرسان ..


وبعدها .. تقوم ووجهها كله كريمه فانيلا .. وفستانها الأبيض الراقي ..


كله عصير فراولة ..


وطبعاً رسيل لازم تشارك في الخطة.. راحت مسكت سكين الكيكة.. وماانتبهت الجوهرة


إلا ورسيل قاطعتلها الفستان من ورا .. لحد الفخذ تقريباً .. طبعاً محد انتبه ع الحركة


إلا خواتها .. لأنهم متفقين معاها .. وطبعاً الجوهرة لسا بتقوم وقامت البنت شقت


فستانها .. راحت بسرعة .. وصارت تمشي وتسمع الهمسات والضحكات ..


وقفتها وحده وقالتلها إن الفستان مشقوق من ورا ..


فحركة طبيعية منها تروح تلبس عبايتها بعد هالإحراج ..


راحت تغسل وجهها أول من الكريمة .. وصار وجهها كله كحل وكريمه وحوسة ..


الشي الحلو بالموضوع .. إن جمال حاطتلها النيله الزرقا حقت الملابس .. خخخ


جابتها من عند رسل الي دبرتها من عند الحارس الي دبرها من البقالة الي كانت قريبة من القاعة .. >> مشو111111ر


وحطتها بدال الصابونه بدون ما تنتبه الجوهرة .. وطبعاً الجوهرة ما تعرف جمال .. عشان كذا .. ما شكت فيها ولا لثانية..


وماتعرف النيله عشان كذا برضو ماشكت إنها صابون خخخخخخ


وجلست في الحمام تمسح النيله والكحل والكريمة حوالي نص ساعة ..


وبهالوقت كان خالد طالع ^_^


أما سمر فمهمتها هي الأحلى بالموضوع ..


خذت معاها المناكير .. الي في غرفة التجهيز ..


وراحت لقسم العبايات .. تكفلت رسل بسرقة رقم العبايه تبع الجوهرة من شنطتها ..


أخذت سمر العبايه وحاستها مزبوووط بالمناكير


وخلعت الفصوص الي فيها ..


وعدمت النقاب بالكوفي خخخخ .. شفتوا الحقد وما يسوي..


راحت الجوهرة لشنطتها .. وأخذت الرقم الي كانوا البنات رجعوه ..


وراحت وشافت المصايب بعبايتها ..


وجلست بعبايتها متفشله من الحريم ..


والبنات مبسوطااااات .. ويحكون شهد وهي فاطسه ضحك ..


خالد انعفس وجهه يوم شافها بهالمنظر .. وبعدها طلع بسرعة ..


شهد تضايقت بس عادي سكتت .. مو أول مره يسفهها ..


والبنات كانوا ع الآآآخر مروقين بعد انتقامهم ..


خصوصاً التوائمـ لأنهم ما يطيقونها ..


سمر ومهاوي الي كانوا شبه مطقمين بس كل وحده لون


سمر: زيتي مافيه ولا حركه يعني ناااعم وشعرها ملفوف ومتروك


مها: أبيض نفس أختها


جمال نفس تصميم فستان الملكه تبع شهد بس لونه وردي .. وشعرها ملفوف وبف


أسيل ورسل ورسيل: فساتينهم بني وبيج .. كانت هاااديه .. يعني الفستان حر .. تمسكه شريطة من النص بلون بني.. واللون الأساسي بيج .. وكلهم مسوين بف وشنيون ..


قاموا الحريم يسلمون على شهد .. ورقصوا شوي.. بعدها وصل العشا ..


ودخل أبو الشباب خويلد ياخذ شهد العســل .. والبنات يودعونها بدموع وأحضان وقبلات ..


وخالد مستغرب هالإهتمام بشهد العســــــل ..


....


وانتهى هالزفاف على خير .. مع إنه كان زفاف بلون الدمـ ..




~[ الوحدة قاتـلة ]~


رجعت للبيت .. دخلته حصلته فاضي..


فاستنتجت إنه برا ..


راحت لغرفتها .. بدلت ثيابها وتمددت على السرير بتعب ..


كان يوم حافل ..


ضحكت لما تذكرت الي سوته اليوم ..


هي ما تعودت تكون كذا .. بس جمعات البنات غير ..


تقلبت كذا مره ..


وهي مفتقدة حسه بالبيت ..


بهذا الوقت المفروض يناديها تتفرج معاه التلفزيون ..


وبعدها بشوي تقوم تسوي كوبين حليب بالشوكولاتة ..


له ولها ..


مايحب الشوكولاتة الساخنة إلا من يدها ..


يعشقها بجنون ..


بس ما تدري السبب الي يخليه يتزوج اللبنانية ..


أكيد الحين معاها ع الفراش يتهامسون ويتسامرون


نفضت جمال أفكارها عنها ..


ودخلت تمددت ع الفراش مره ثانية ..


وهي تحس بالوحدة ..


وغفت بعد ما حصلت نفسها تردد :


الوحدة قاتـلة .. الوحدة قاتـلة ..





~[ لماذا أنت؟! ]~


كانت جالسه ع الكرسي المتحرك ..


تهز جسمها ببرود ..


ما تحس بشي.. مو مستوعبه شي ..


ما تبغى أي شي.. وما تنتظر من هالحياة شي ..


المها ..


ناظرت شاشة جوالها الي أزعجها بكثر الدق..


الرقم غريب .. بس ليه كل هالإصرار؟؟


تأففت .. وتململت ..


وآخر شي ردت بضجر : نعـــــــــــــــــــــم؟


جاها الصوت الرخيم من الجهة الثانية : ألووو ..


المها: قسم بالله .. لو ما تقفل السماعة الحين لأكون طالعتلك منها سامع؟؟


....: هدي شوي ليه معصبة ..


المها: هييييه .. أنا بنت حمايل ما ألعب ع التلفونات .. سكر قبل لا أخبر واحد من أخواني يتصرف معاك


.....: بس إنتي ماعندك أخوان ..


المها: !!!! .. يا سلام .. طيب عادي أبخبر أبوي .. اقفل عمى ناس وسخة ..


....: لحظة لحظة لحظة .. لا تكونين ماعرفتيني؟؟


المها: نعم ؟؟ خير ؟؟ مين ؟؟


.....: أف معقووول؟؟ معقول ما تعرفيني؟؟


المها: أقول عن الثرثرة .. خلصنا ..


......: أنا سامي يا مهاوي سامي ..


المها بصدمة: سامـــــي!!!!




~[ في عالمـ اللا مشاعر .. ]~


دخلوا جناحهم بهدوء..


دخلت الغرفة وهي تتذكر كلامه الي أنهى أكثر من موضوع بنفس الوقت


خالد: شهد .. فندق مافيه .. شهر عسل مافيه .. تسوق مافيه .. طلعات معاي مافيه .. معارضه للجوهرة مافيه ..


شهد: معارضة للجوهرة !! شو يعني؟؟


خالد: يعني هي حبيبتي .. وما أسمحلك تدوسين لها على طرف ..


شهد سكتت.. الله والدخله بس.. عالم مافيها ذوق ..


طيب ينتظر كم يوم .. كم ساعة .. كم دقيقة ..


أول ما ركبوا السيارة .. بدأ يسمعها الأوامر والنواهي ..


وهي ماغير طيب وحاضر وتامر أمر.. عاد هذي وصايا سمر ولازم تنفذها ..


ورجعت لواقعها على أنفاس تلفح بوجهها ..


استوعبت إنه خالد ..


بدون مايفتح فمه بكلمة ..


تقرب منها .. وخافت من هيبته .. الي معطيته شكل مرعب ..


وعمر أكبر من عمره ..


ضمها لصدره بتملك ..


و......


صار الي صار ^.^




~[ فراق صديقتي مؤلمـ .. ]~


تمددت على السرير بطفش..


هذي المره الثالثة الي تعيد فيها الحركة ..


ولسا مامر عليها 3 دقايق في البيت..


ما وقفت تفكير ..


ياترى شو رح يصير اليوم؟؟


شافت شهد العسل وهي تمشي بفستانها الأبيض ..


حلم كل بنت ..


لكن حلمها هي كان ناقص..


ناقـص الأهم .. الحبيب .. العشيق .. الزوج ..


تخيلت شكلها وهي تمشي مع نواف ..لكن ماركبت في بالها الصورة أبد ..


نواف مو مناسب لها .. لا لشخصيتها .. ولا لأفكارها .. ولا لطريقتها في الحياة ..


ابتسمت بألمـ .. وهي تتذكره .. سعود .. آآآخ وينك يا سعود؟؟


وينك؟؟ صارلك غايب ماندري عنك شي حوالي أربع سنين ..


وين إنت؟؟ وعدتني ترجع .. ونتزوج .. ونكون أسرة ..


ونعيش مبسوطين .. في مكان ماحد يقولنا فيه وش تسوون مع بعض؟؟


وليه جالسين بلحالكم ..


حرام عليك يا سعود .. تركتني للنذل ..


لنواف يا سعود .. تعرف منهو نواف؟؟ نوااااااااااااااااااااااااااااااف ..


تذكرت شهد وضاق خلقها ..


ياناس هالبنت لو ماكانت موجودة شو رح تسوي بعمرها؟؟


ماتقدر تعيش يوم بدونها ..


في هالوقت .. كانت بتتصل على شهد ..


وتصجها بأفلام براد بيت الي كل يوم تحملها ..


وتتكلم عن الي شافوهم اليوم بالمجمع وتعلق ..


وتتكلم عن تركي .. خالد .. نواف .. سعود .. وحتى مهاوي وسامي وفيصل وجمال وراكان واللبنانية .. عن أشخاص كثييير .. وأحداث أكثر ..


ابتسمت .. ياربيي .. شكلي مارح أشوفها لفترة ..


بس بكره وأنا رايحه أوديلها جودي وسوفت ..


أبجلس معاها لين أشبع منها ..


ياربي .. فراق الصديقة مؤلم ..


نامت سمر على أفكارها .. الي كان سعود محتل أكبر جزء منها ..




~[ ليالي راحة من غبائهـ ]~


تقلبت على فراشها بسعااااااادة لا توصف ..


تنبسط إذا ماكان معاها ..


حتى لما يكون مسافر .. ترتاح مره ..


لأنها بكل بساطة .. تشيل قناع عن وجهها ..


يتعبها كثييييير ..


هي مطلبها واحد .. غايتها وحده .. الـــــــــورث ..


ماتهتم لا بخالد .. ولا بطوايف خالد ..


صح إنها غارت مره من شهد ..


بس مو على خالد .. على إنها رح تشاركها البيت لفترة ..


وبتشاركها بكل شي..


هي أصلاً مقرره تحط لهالشهد حد ..


ماشافت منها شي .. بس كمان مايصير تتركها بحالها ..


بتخرب عليها كل شي ..


المفروض أي وحده بمكانها .. تحزن .. تبكي .. تتألم ..


لكن لأنها لا تحب خالد ولا داريه عن ديرته أصلاً ..


ماهمها الموضوع كثير ..


تحسه غبي .. كيف ما يكتشف إنها تكرهه؟؟


كيف مايعرف مشاعرها الحقيقية؟؟


كييف ؟؟ غبي .. هالإنسان غبي ..


واليوم بترتاح من غبائه ..


وبتشيل قناع الحب والطيبة ..


اتجهت لدفتر مذكراتها ..


وكتبت فيه كل الي دار براسها من ساع .. وأفكارها


عواطفها .. وحركات البنات الي نرفزتها ..


كل شــــــي .. يعني لو مسك خالد هالدفتر ..


بيكتشف بلاوي ..


بس أحلى مافي الموضوع بالنسبة للجوهرة .. إنه غـــبــــي .. لأنه صدقها ..




~[ بنات ]~


رسل: ههههههههههههاي .. أتصورها الحين عافسه خلقتها ..


رسيل: هههههه .. وتكتب في دفترها


أسيل : ههههههههه .. وتسويلنا سحر خخخخخخخ


البنات: ههههههههههههههههههههههههههههه


رسل: حلوة شهد صح؟؟


أسيل: تجنننننن .. ياناس عليها مرة أخوي قمر ..


رسيل: بس مو أحلى من هالحيه ..


رسل: ماعندك سالفه .. يا غبية . شهد أحلى وربي


رسيل: شهد قمر.. بس بعد الجوهرة مو سهلة .. جمالها يجذب


أسيل: بس أنا أموووت في رسل .. عليها خطط تماااام


رسل بفخر : هع هع .. عشان تعرفون من رسل ..


أسيل: يابنات .. شهد من اليوم وطالع تحت حمايتنا من هالعنكبوت ..


البنات: هههههههههههههههههه


رسيل: عجبتني سموور ..


رسل: آخخخ .. جمالها يذبح .. ودي فيها لزايد ..


أسيل: بس للأسف مخطوبة ..


ابتسموا بإحباط ..


أسيل: يوووه صار لي يومين ما شفته زيوووود ..


رسل: فدييييييييييييييييييييته

!


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 19
قديم(ـة) 26-11-2008, 03:11 PM
احلى كيوت احلى كيوت غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: كان قلبي لك مدينة ولاحظ إني قلت كان / روايه رومانسيه وجريئه للكاتبه / خجل


رسيل: ياخي أخواني غير بجد ..


رسل: بس أحب خالد أكثر


أسيل: زايد


رسيل: زايد وخالد .. بس لأنه خالد له هيبة ..


أسيل: صح يعني مانقدر نتكلم معاه مثل مع زايد ..


رسل: في هذي معاكم حق ..


وفجأه : بخخخخخخخخ .. وش تسوووون ؟؟


رسيل: يامامييييييييي


رسل: ههههههههههههه


أسيل: مامااااااااااااااااااااااااا


زايد: هيييه انتي معها شوي شوي.. وشفيكم ؟؟


رسيل: زايد بالله لا تعاودها


زايد: أووووخص تعلمتي الكلمة .؟؟


رسيل: أكيد عشان أخوي الحبيب ..


زايد يستهبل: الحين انتي مين؟؟ رسل ولا أسيل ولا رسيل؟؟


أسيل: هيييييييه بسم الله علي ..


رسل: خخخخخخخ ..


زايد: لاء.. بس كلكم نفس الشكل والشعر والألوان والأصباغ ومادري وش..


رسل: بس كل منا عندها عيون غير ..


زايد: استني دقيقة .. الحين انتي أسيل لأن عيونك سودا


رسل: غلــــــط .. أنا رسل .. رسل الي عيونها سودا


زايد يكمل استهبال : آهاا .. رسل .. طيب وهذي أم العيون اللوزية مين؟؟


رسيل بقهر: رسيـــــــــــل


زايد: والنعم .. وأم الشوكولاته هذي أسيل ..


أسيل: زايدووه .. لاتسوي يعني يعني ما تميز .. ولا ما تعرفنا إلا إذا تبغانا بشي؟؟


زايد: هههههههههههههه ..


أسيل: بنات عندي سعاااااااااااال


رسل: اسعلي حبيبتي ..


أسيل: ههههه .. ليه لما نكون مع زيزو ننبسط مره؟؟


زايد بخجل: وجع .. تعرفيني أخجل يالدبا ..


أسيل: هههههههههههاي .. أحسن .. عشان مره ثانيه تتعدل..


رسل: قم .. قم شوف شغلتن تسويها ..


زايد: هههههههههه أووووخص يا شغلتن ..


رسل: هع >> تلعب بحواجبها ..


زايد: لا اليوم .. فااااضي .. أبغى أسمع وش سويتوا بالعنكبوت؟؟


رسيل: هههههههههههاي .. نفس الاسم الي مطلعينه من شوي


الكل: خخخخخخخخخخخخخخخ




~[ زايد ]~


أخو خالد والتوائمـ .. عمره 20 ..يخجل إذا أحد مدحه ..


يحب خواته مرررررره .. شي مقدس عنده ..


ويحترم أخوه خالد كثير.. بس ما يمنع إنه يمزح معاه في بعض الأحيان ..


زايد وسيم .. أوسم من خالد يمكن .. أسمر بس سماره أحلى من سمار خويلد ..


وعيونه فيها شي غريب .. لونها أسود مثل لون عيون رسل ..


وكمان شي ثاني.. فيها سراب حزن ..


زايد محبوب مره من خواته .. لأنه مطيح الميانه معاهم ..


حبوب ومزوح .. ويتقبل أي شي.. وشباب شلته يحبونه مووووت ..


ماله في المغازل وسواليف الشباب البقر >> مع احترامي هع هع ..


أنفه مثل أنف خالد لكن معكوف شوووووي .. أما شفايفه الي كانت عذاب..


لأنه مجروح فيها .. وكان الجرح يعطيه لمحة وسامة ..


وأحلى شي موجود بزايد .. الغمازاتـــــ ..


>> عشقها الغمازات ..


آخر شي .. زايد يبان من بعيد .. شرير أو جدي .. أو كذا يعني صارم


لكنه في الواقع غييييييييييييير ..




نرجع للبنات وزايد ..


أسيل: و آخر شي جلست مقهووورة بعبايتها الي عبيناها مناكير ههههههاي ..


زايد: هههههههههههه .. زين ما سويتو .. عفيه عليهم خواتي


رسل: والله لو تشوف وجهها يا زايد .. تقول خواتك اليوم نايمين في المستشفى ..


زايد: هههههههههههه .. أحسن .. ووووجع ياخذها ..


رسيل بحماس: زايد زايد .. تكفى .. طلبتك .. حكينا شي من سوالفك ويا ربعك ..


زايد: هههههه .. كلهم ؟؟ وبنص عين : ولا بس عبد الملك؟؟


رسيل: وجع .. قلت لك .. رفضـــته .. يا عالم رفضتـــه ..


البنات: هههههههههههههههههه ..


زايد: يوووه يا عبد الملك هذا .. مو صاحي أبد ..


رسل: ليه؟؟ وش سويتو آخر مره؟؟


زايد وهو يفكر: هممم .. كنا رايحين السوق ..


أسيل: وجع زايدوه شكلك حلووو وانت تفكر


الكل: ههههههههههههههههههههه


زايد: ههههه .. المهم .. وعبد الملك واقف بيشتري قميص أسود عاجبه .. إلا وتجي ذيك الحرمه .. تجنن .. تخبل .. تهوووس ..


البنات: يا عينيييييييييي


زابد: هههههههههههههه .. تفكيركم فاسد ..


البنات: المهم ..


زايد: وجت ليي عند عبد الملك .. وسحبت البلوزة .. ناظرها عبود وقال


البنات بحماس: وش قااااااااااااااااااااااااااااااال ؟؟


زايد: قال .. يمه شريفة .. روحي خذي الي هناك


البنات: وجع زايدووووووووووووووووووه يالخايس..


زايد: هههههههههه ..طيب طيب.. قال لها عبود .. بليز أبغى القميص ..


البنات: كمـــل ..


زايد: ناظرته بنص عين وقالت .. وأنا أبغاك ..


البنات شهقن : ــــــــه .. وقحة .. وش قال عبود؟؟


زايد: قال لها .. تبغيني خذي موعد من سكرتيرتي ..


البنات: هههههههههههههههههههاي ..


زايد: وناظرته باحتقار .. وقالت تعجبني.. لأني أنا بعد إذا جتني النعمة أرفسها برجلي ..


البنات: حقييييييييييييييييييييييييييرة ..


زايد: قالها عبود .. هذا يا طويلة العمر لأنك حمار.. وطبيعي الحمير ترافس


البنات: ههههههههههههاي .. طفرها .. خخخخخخخخ


زايد: ولما يئست المسكينة .. مشت بعد ما قالت .. عيب تقولي حمار


البنات: خخخخخخخخخ خكريه ..


زايد: وأنا أناظرها أقولها .. يابنت الناس .. أنا أنا واقف معاه .. لكن للأسف أنواااع السفط


البنات: هع هع هع هع هع هع هع هع هع هع ..


زايد: يلا أبروح أنام فيني النووووووووووووووم ..


أسيل: لاااا .. زيزووو تكفى خلك شوي


زايد: أول شي أنا مو أصغر عيالك تقولين لهالشنبات زيزو


أسيل: ههههههههههههههه سوري..


زايد: ثاني شي .. أبروح أخمد ..


رسل: حبيبي زايد الله يخلييييييييييييك


زايد: لا يا وصخه .. انتي تحبين خالد أكثر ..


رسل: ههههههه .. مو أحبه أكثر .. بس يعجبني أكثر


زايد بنص عين : قللللللللة أدب ..


رسل: خييييييير ؟؟ أخوي وأحبه بعد عندك مانع؟؟


زايد: لا دواس .. يلا باي حبوبات ..


رسيل: طيب خلينا نتفرج فلم سوا ..


زايد: امممممم .. يعنيي .. امممم ..


أسيل ورسل : بلييييييييييييييييييييييززززززززز ..


زايد: طيب.. أمري لله .. مشكلتي إنكم خواتي


البنات: نعععععععععععععععم؟؟


رسل: قلة أدب ..


زايد : انتي مين يا أم عيون سودا ..................


.....................


ورجعوا لحوارهم .......واستهبال زااااااااااااااااايد ....




~[ إشراقة جديدة .. ليوم جديد ..]~


: يــــــاخذون اللي يبونه ..كل هالعـــــالم وكونهالاقلبك يتركونه ..لاتمسّه إيدهــــ ـ ـ ـــم ..أم خالد: هلاااا .. هلا ببنيتي .. هلا بشهد


شهد بابتسامة واسعة: صباح الخير يمه ..


أم خالد: صباح النور والرضا والسرور ..


شهد: كيفك يمه؟؟


أم خالد بوناسة: بخير عساك بخييير ..وانتي يا بنيتي كيفك؟؟


شهد: الحمدلله .. عال العال ..


بعد صمت ثواني ..


شهد: فطرتي يمه؟؟


أم خالد: لا يمه .. كنت أنتظر خالد أو زايد يقومون أو التوائم المخبل


شهد: هههههههه .. فديتك انتي وخالد وأبو خالد والتوائم .. ومين بعد؟؟


أم خالد: زايد


شهد: ههههههههه .. وزايد .. ولو انه عيب بس يلا


أم خالد: ههههههههههه لا عادي .. مثل أخوك


شهد: أجل يمه أبروح أجهز فطور.. نفطر أنا وانتي


أم خالد بحرج: لا يا بنيتي .. انتي لسا عروس وفي صباحيتك .. المفروض للحين نايمة


شهد: يمه وش للحين؟؟ الساعة 10 .. معليه يمه .. أنا جوعانه وأبي أفطر معك


أم خالد: وليه ما تفطرين مع خالد؟؟؟


شهد: هاه ؟؟ ايه .. خالد لسا نايم


أم خالد: أجل خل نفطر أنا وياك .. قولي للشغالة هي بتجهز كل شي..


شهد: لعيونك يمــــــــــــــــــــه ..


راحت شهد وقالت للشغالة ..


وكلها دقايق .. إلا والفطور ع السفرة ..


وصوت زايد القوي مالي البيت ..


لفت طرحة على راسها وجلست على الطاولة مقابل أم خالد ..


إلا وبدخلة زايد ..


زايد: صباح الشوق لأهل الذوق .. صباح الحب لأهل الحرب .. وصباح السكر للـ..


أم خالد: اخلص علينا .. صباح النور وانتيهنا ..


شهد ضحكت ..


زايد: يؤ .. هلاااا والله بشهد .. هلا بمرة الغالي .. فكرتك الشغالة


أم خالد: ولد استح عيب


شهد: ههههههههه .. عادي يمه اتركيه ..


زايد: أووووخص شغاله تقول يمه ..


شهد: هههههه .. أحسن منك يالسواق ..


زايد: هههههه .. مردودة .. مو مهم .. مبروووك يا أم ولد خالد


شهد: ههههههاي .. مو مهم .. الله يبارك بعمرك .. وعقبالك


زايد: فااااااااال الله ولا فالك .. وش فيك تدعين علي وأنا ما بعد تعرفت عليك ..


شهد: ههههههه .. الحمدلله والشكر .. أصلاً مين الهبله الي بتقبل فيك؟؟


زايد: يؤ .. أنا بس أأشر .. والكل يطيع .. هع هع هيع


شهد: ههههههههه ..


زايد: وش فيك قاعده بذا ؟؟ اخلعي طرحتك


شهد: يووه .. عيب وشفيك انت؟؟


زايد: صدق إنك دفشة .. أقول اخلعيها حنا أخوان ..


أم خالد: وهو الصادق يا بنيتي ..


شهد: لاااااااااا .. لالا يمه معليه .. ما أعرف ..


زايد: هه .. الحين كشفتي وجهك وما بتكشفين شعرك؟؟


شهد بنفسها: ماتدري انت إن هذي أوامر خويلد .. حسبي الله عليه من رجال .. ولا عن نفسي؟؟ مارح أطلع بالمره ..


شهد: ايه .. أنا حرررره ..


زايد: مااااااااااااااالت عليك


شهد: غصون الجنة يارب ..


زايد: وتعرفين تصرفين عمرك بعد!


شهد: أجل وش على بالك؟؟ زايد؟!


أم خالد: هههههههههههههههه .. بس بس .. اهجدوا ..


سكتوا الاثنين .. ونزلت شهد راسها للأكل .. والتهت فيه ..


أخذت بريد .. وحشته مربى فراولة .. وأكلته .. بعدها شربت حليب ..


بين مازايد كان يتأملها وهو ياكل ..


ماشاء الله .. حلوة .. أجل كيف شكلها مع شعرها؟؟


أووووووخص .. أحسها تجنن .. هي كذا وتهبل ..


أجل كيف من دون طرحة؟؟


زايد عيب عليك .. استح .. هذي مرة أخوك وبس ..


بس رووووووعة فعلاً ..




أم خالد: بنيتي يا شهد..


شهد: سمي يمه .؟؟


أم خالد: شوفي البنات للحين نايمات ..


زايد: ايه يمه .. نايمات .. سهروا أمس


أم خالد: الله يصلحهم ويهديهم


زايد: آمييييين


شهد: وانت لا تسوي يعني بريء! سامعتك وانت تصارخ معهم أمس


زايد: ههههههه .. مشكورة ورطتيني ..


أم خالد: هههههههههههه .. الله يقطع سوالفك ..


زايد: شهدوه خالد ما قام؟؟


شهد: وجع .. لا تقول شهدوه .. اسمي شهد العـســــــل ..


زايد: كذاااابة . اسمك شهد العسل؟؟؟!!!!!!


شهد: ايه والله ..


زايد: أوووووووووووخص .. رهيب اسمك !


شهد: احمـ داريه شكراً ..


زايد: ماغير معجب خالد؟؟


شهد انحرجت .. بس لأنها من أول مطيحه الميانة معاه تستاهل خخ ..


......: وش فيه خالد؟؟


شهد قامت بعد ما سمعت بحة الصوت المميزة .. وراحت ركضت لعنده وصارت تمشي معاه ..


وهو سافطها ومعطيها أشكل ..


شهد: صباح الخير ..


خالد بابتسامة: صباحك نور ..


تقدم خالد للطاولة بعد ماسلم على راس أمه وضرب بكف أخوه زايد ..


وجلس ع الكرسي.. وصارت شهد تخدمه وتقدمله كل شي..


وزايد وأم خالد يطالعونها باستغراب ..


ماتعودوا ع الجوهرة تخدم خالد..


جلست وكملت أكل


خالد: شكراً


شهد بإحباط: العفو .. واجبي..


بعدها بخمس دقايق .. وصل أبو خالد من برا ..


تقدموا الشباب وسلمو أول .. وهو حب أم خالد على خدها ..


أما شهد ابتسمت لرومانسيته .. وراحت سلمت على يده وراسه ..


تقدم وجلس على راس الطاولة ..


أبو خالد بوناسة: كيفك يا بنتي يا شهد؟؟


شهد: بخير يبه ..


أم خالد: هههههه .. لالا غشاشة .. أنا بس يمه هو عمي


شهد بطفولة : هههههه .. ولا يهمك .. انت أخبارك يا عمي؟؟


أبو خالد: بخييير عساك بخير يا بنيتي ..


خالد: وين البنات يمه؟؟


أم خالد: أكيد نايمات ..


البنات: لاء يمه نحنووو هوناااا ..


الكل ضحك بوناسة لأن الثلاثي اجتمع ..


وكلهم تقدموا بعد ماسلموا على أبوهم وأمهم وأخوانهم ومرة أخوهم ..


وجلسوا ع الطاولة ..


ونفس الحركات يسووووونها ..


نفسها تمااااااااااااااااااااااااااام ..


شهد: رسل..


رسل: نعم؟؟


شهد بحرج: لاء صبر.. مو انتي ..


رسيل: هههههههههههاي .. معليه الصبر زين .. دقايق وتتعودين علينا ..


شهد: هههههههههه .. انتي أسيل؟؟


أسيل بشرح: طالعي بعيوننا .. أسود رسل .. وبني شوكولاه أنا أسيل.. ولوزي رسيل


شهد: آهااااااا .. ههه تمام .. طيب يا أسيل بليز أبغى المربى


أسيل: ههههههه لعيونك


وصاروا يتكلمون شوي.. وخالد ساااكت وماكل عافيه في فمه ..


ماغير يراقب شهد ويضحك على هبلها .. ويرجع يركز بأبوه ..


ويلعن الساعة الي تزوج فيها هالطفلة ..


وبعد دقايق نزلت الجوهرة .. ونطقت السلام وزفرت


رد عليها الكل بضيق .. مايحبونها ..


ناظرت الطاولة ممتلية.. ناظرت شهد


الجوهرة: شهد قومي أبغى أجلس


ناظرها الكل بقرف من وقاحتها ..


وشهد ابتسمتلها .. وجت بتقوم


أبو خالد : بنيتي يا شهد عطيني الشاهي..


جلست شهد وعطته الشاهي بالنعناع ..


الجوهرة: هيييه انتي .. قومي خلصيني.. أبغى أجلس ..


خالد: قومي يا شهد..


شهد ابتسمت بألم وابتسامتها ما غابت عن الكل ..


شهد: إن شاء الله ..


قامت شهد من مكانها


أم خالد: اجلسي يا شهد.. خلها تروح تجيب كرسي بلاستك .. مو بطاير الفطور


شهد: لا يايمه .. معليه .. أنا أصلاً شبعت الحمدلله ..


أبو خالد: اجلسي يا شهد.. اجلسي يا بنتي ..


شهد بدمعة : لا يا عمي .. بجد خلاص شبعت ..


قامت شهد وركضت لفوق تخبي دمعتها ..


الي كانت واااااضحة للكل بدون استثناء ..


زايد: هيه انتي ..


الجوهرة: نعم؟؟


زايد: مره ثانية غطي شعرك .. مو طالعتلي بالليفه هذي على راسك


البنات: بفففففففف >> كاتمين الضحكة ..


الجوهرة: إذا زوجي ما تكلم انت اش دخلك يا ولد امك


خالد صرخ: جوهـــــــــــــــــــرة ..


سكتت الجوهرة .. وظلت تاكل


والبنات يناظرونها بحقد لأنها قومت شهد من ع الطاولة ..


وزايد بعد ماكانت هاينه عليه شهد..


أما أم خالد وأبو خالد .. فهم الي كانوا من جد مولعيييين نار ..


أم خالد: يمه يا خالد .. رح شوف مرتك ..


خالد: وشفيها يمه؟؟ هذي هي قدامك..!


أم خالد: ما أقصد ذي .. أقصد شهد..


خالد عفس وجهه: وش تبغين فيها يمه .. خليها ..


أبو خالد: أقول قم لزوجتك راحت والدمعة بعينها .. من حركات ناس مبزره


البنات: هههههههههههههههههههههههههههههه


زايد: بفففففففف


خالد عصب على أبوه .. يعني ماكان مفروض يتكلم قدام الكل.. ويسبها في وجهها >> ياي يا رقيق .. خايف على مشاعر البقرة ..




طلع خالد وهو معصب للغرفة ..


وفتح الباب بقوة .. وقفله بالمفتاح ..


شافها جالسه ع السرير .. وتمسح شي من خدها


آهاا الظاهر دموعها .. كانت معطيته ظهرها .. وماعرفت إنه دخل .. مع إنه فتح الباب بعنف ..


وصار يتأملها وهي تمسح دموعها بألم .. وتمسحهم وكأنها ما تبي دموعها ترجعلها مره ثانية ..


خالد تقدم منها .. ووقف قدامها على طول..


هي حست بشخص واقف قبالها ..


وقفت بخوف قباله ..


نزل عينه يشوف لبسها الي كان عبارة عن ..


تنوره جنز رصاصي لحد الركبه , بكسرات على الجمبين وتطريزات بيضا راقي


ومعاها بلوزة بيضا ساده بربع كم


سرح بأفكاره ..


تعبت وجلست .. قالت في نفسها إنه ما يبغى شي ..


خالد: شوفي شهد..


شهد: سم؟!


خالد: المسخره الي صارت قبل شوي ما أبغى أشوفها مره ثانية ..


شهد: بس..


خالد: لا تقاطعيني .. الجوهرة تاج راسك سامعة؟؟ وياويلك لو تعاودينها وتزعلينها


شهد: خالد بليز .. أنا ما تزوجتك عشان أخدم الجوهرة وأقوم لحضرتها .. وإذا أنا سكت .. فاحتراماً لأمي وعمي .. وخواتك وأخوك .. ولك إنت بالنهاية .. لكن هي بعيني ما تسوى ظفري فاهم؟؟


خالد بعصبية: لا تتكلمين عنها هذي الجوهرة تسواك وعشرة من أمثالك سامعــــة؟؟


شهد سكتت..


خالد هدى شوي..


خالد: لا تطلعين من الغرفة .. أبتروش وأجيك ..


شهد: تامر أمر ..


طلعت لحضرته ثياب لأنو الظاهر ناوي يغير بالغرفة ..


وطلعت منشفته ..


وجهزت أغراضه ..


دقايق وطلع الأخ ..


لأن حضرته متروش مرتين .. مره الصبح ومره الحين


>> ناس فيهم طاقه ع الترويش مانقدر نقول شي..


خالد تفاجأ بالملابس واغراضه المرتبة ..


خالد بنفسه: خخخخ .. خبله هالبنت .. تفكرني قايل لها رتبي أغراضي ..


مو مهم .. حرام .. شكلي كسرت بخاطرها .. لا ياخالد لا .. انت القوي .. لا تضعفك بدموعها يا خالد.. أووووووف.. خنقة هنا ..


خالد بصوته الرجولي : احمـ شكراً


شهد: على؟


خالد: ولا شي .. يلا قومي انزلي .. لا يعصبون أهلي ..


شهد:..............


خالد: ولا تزاحنين الجوهرة خليها بحالها ..


شهد بنفسها : على أساس أنا الي بديت .. هي الي تتحرش فيني يالثور ..صدق إنه أحول


نزلت هي وخالد مع بعض ..


وعشان بس تغيظ هالعنكبوت >> داخله جو


راحت تعلقت بذراع خالد .. الي ناظرها بكره ..


بس أكييد محد لاحظ


أصلاً هم متفقين .. لاااااازم يتصرفون بشكل طبيعي قدام الناس ..


وخصوصاً أهل خالد .. الي هم أمه وأبوه ..


نزلت وحطت طرحتها على راسها ..


ولما شافت زايد مو موجود .. راحت شالتها وجلست مكانه ..


ناظرتها الجوهرة بقهر وابتسامة ..


وعاد هنا .. اشتغل عقل رسل ..


واشتغلت خططها >> أحسكم تحبونها مثلي ..


راحت مسكت كاسة عصير البرتقال الي قدامها ..


وسوت كأنها ما تدري وخبطتها باتجها الجوهرة ..


وانكب العصير كله عليها ..


البنات ابتسموا نص ابتسامة .. يعني عارفين إنها طلعت بخطة عشان تطفرها ..


راحت يقالها بتمسح العصير .. ورمت عليها صحن الجبنه ..


وتبقع وجهها وملابسها فيه ..


وصارت أسيل تعتذر بشكل سريع ..


وآخر شي .. مسكت شال فخم تحبه الجوهرة مره .. لأنه غااااااالي بجد ..


وراحت مسحت فيه الجبنه والعصير من ثياب الجوهرة ووجهها ..


عاد هنا هي انفجــــــــــــرت ..


وأكيد ما تقدر تقول شي عشان خالد ..


والبنات يكتمون ضحكاتهم ..


أما شهد فاكتفت بابتسامة .. أو نص ابتسامة ..


وأبو خالد وأم خالد يضحكون ..


وخالد جالس على أعصابه ..


>> مسكيييين أهانوا الحب ..


وقفت الجوهرة بكل عصبية .. ومشت لغرفتها .. وهي تجر وراها الشال تبعها ..


ناظرها الكل .. مقهوووووووووور من تصرفاتها ؟..


وراسها الي كل يوم عن الثاني يكبر ..


ناظرها خالد وهي تطلع ..


وطلع معاها ..


مو قلنا غبي؟؟


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 20
قديم(ـة) 26-11-2008, 03:40 PM
صورة عاشقة الكتب الرمزية
عاشقة الكتب عاشقة الكتب غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: كان قلبي لك مدينة ولاحظ إني قلت كان / روايه رومانسيه وجريئه للكاتبه / خجل


هلا خيتتوووووووووووو..
يسلمووو عالبااارت الروووعة

وبللييييييييييييييز ابي باااااااااااااارت باااسررع وقت

الرد باقتباس
إضافة رد
الإشارات المرجعية

كان قلبي لك مدينة و لاحظ إني قلت كان / للكاتبة : خجل ، كاملة

الوسوم
٩٣/٩٤/٩٩ , بعض صفحات البارتات 8\19\41\25\52\61\63\250 , خطيرهـ , روعــــــــــــه , صـ115 , صفحات البارتات..1 , صــ127 , صــ138 , صــ148 , صــ158 , صــ171 , صــ179 , صــ186 , صــ209 , صــ223 , شـهـد العـسـل , ظـــلــم
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
رواية لمْار في مكان ما / للكاتبة : مناير العز ، كاملة غمـْوضٍْ إنسسـْآنـﮧّ } روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 49 26-11-2016 06:29 PM
مجلس الروايات للإستفسارات و الطلبات ؛ الزعيـ A.8K ـمه روايات - طويلة 2042 24-02-2010 04:37 AM
سجل مدينتك المفضلة Halolo99 ارشيف غرام 2485 07-10-2006 03:14 PM
مدينة العاشقين ضحكة الدنيا خواطر - نثر - عذب الكلام 15 07-03-2006 04:56 PM
مدينة الرياض عـبـود مواضيع عامة - غرام 15 15-10-2005 08:55 PM

الساعة الآن +3: 04:40 PM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


تصميم دريم تيم

SEO by vBSEO 3.6.1