أيـات أحـمد ©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©

اعزائي القراء هذه روايتي الأولى ..

ربما تكون غريبه من نوعها وربما تحتظن روايتي الخيال وربما تفتقد للواقع

ولكني اعشقها اعشق مابين سطورها واحب كل حرفاً فيها وكل مااتمناه ان تعجبكم روايتي وتحبونها كما احببتها أنا ...
:
:
:
:
:
في الصباح وفي أحد مدن المملكه العربيه السعوديه في مدينة الرياض بالتحديد ..
الجو بارد جداً والسحب ممتلئه تستعد لأهطال كميات كبيره من المياه العذبه
طلاب المدارس يكرهون الذهاب للمدرسه وتقودهم خطوات الملل الى مقاعد الدراسه الممله ..
صوت الشاحنات وزحمة السيارات كلها تجمعت بصباح يوم جديد ..
يوم السبت ..سنة 1405 للهجره ..

راحت لغرفتها بسرعه وهي تبعد كل شي امامها وصوتها واصل للصاله السفليه الكبيره ..

في بيت ام سلطان ماتعودو هالنوع من الصراخ والاصوات المزعجه طول عمره هالبيت اللي عدد افراده قليل ينعم بالهدوء والسكينه والاستقرار ..

لحقتها للغرفه بسرعه : انتي شفيك تصارخين ابوك صحى على صوتك
هذا كان صوت ام سلطان امرأه قويه عرفت وشلون تمشي عيالها على العجين مايلخبطونه حياتهم نظاميه عندها 3 اولاد وبنتين .. الاولاد ماشاء الله مراكزهم عاليه .. اكبرهم سلطان مقاول والاوسط محمد مهندس زراعي والصغير فهد باقي يدرس بالثانويه
والبنات وحده مدرسه وهي نوره الكبيره والصغيره ساره وصلت للمتوسطه وماكملت حتى تعليمها متمرده من يوم انها صغيره وكانت جميله كل عيال الحي يحلفون بجمالها وكان ترتيبها بالعايله قبل الاخير يعني فهد اصغر منها بسنتين ..
:
:

ساره بتمرد وهي تبعد وجهها عن امها للجهه الثانيه : اف قلت لك مابي اتزوجه شكله مايعجبني ومتخلف هذا مو طموحي ودي بواحد كشخه رزه له مكان بالمجتمع
ام سلطان وهي تقرب منها بغضب : وش هالخرابيط ابوك اعطى كلمه للرجال تتزوجينه غصب مو طيب منك
ساره بصوت عالي : مـــــــــــــــــــــابيه انتم ماتفهمون مو غصب السالفه
ام سلطان وهي ترفع اصبعها السبابه وبنبرة تهديد : شوفي ياساره ان ماسمعتي الكلام ليصير شي((ن)) مايعجبك وهذا انا حذرتك السالفه مو على كيفك ولاتحسبين الزواج مثل دراستك
خلصت جملتها وطلعت من غرفة ساره بسرعه ..
ساره تحذف مخده كانت بيدها : اف غصب يبون يزوجوني لهذا المعفن انا مابيه
:
:
:
:
يوم السبت سنة 1425 للهجره
الزحمه ذاتها وذات الشوارع الممتلئه المزدحمه بالسيارات فهذه عادة الرياض شوارع مزدحمه بالسيارات ..الجو حارجاف جداً يصل الى 44 درجه مئويه ولكنه ليس بالشيء الغريب فهذه الرياض في فصل الصيف
:
:
:
فيلا كبيره بحديقه واسعه خدم وسواق وكل اساليب الرفاهيه ..
لبس شماغه المكوي بعنايه هذا هو من 20 سنه وهو يهتم بشماغه وثوبه ويدقق بطريقة الكوي ..
ضبط الشماغ وحط رشه من عطره الرجالي الهادىء وركز بشكله بالمرايا التفت اخذ شنطته السودا من السرير وناظرها بحنان : تبين شي يالغاليه
ساره وهي تناظره بحب : لا يابعد عيني مابي الا سلامتك
ابتسم لها ابتسامه ساحره وطلع
حطت يدها على خدها وهي تناظر ابو مشعل زوجها وحبيبها وهو فارسها اللي كل يوم تحبه زياده ..
نزل ابو مشعل الدرج بهدوء
باب الصاله الخارجي مقابل للدرج وعلى اليمين الصالون الفخم شاشة بلازما كبيره انتريه ابيض راقي وستائر فخمه كبيره وعاليه ..
التفت للصالون بعد ماوصل لأخر الدرج لقاها جالسه بالصالون ومندمجه بالتلفزيون قرب منها وناظر التلفزيون لقاها تناظر الـ mbc
ابو مشعل وهو يمسح على راسها : العنود
العنود التفتت له و ناظرته بحنان ووقفت له احترام : هلا يااحلى واحن ابو بالدنيا
ابو مشعل هو مثال الاب الديمقراطي المحب لأولاده ومايقصر عليهم بشي لو يطلبون عيونه اهم شي عنده بالحياه الاولاد والعمل والعمل يهمه عشانهم ..
العنود تناظر شنطته وتمسكها : وشو بابا دوام بالصبح ودوام بالليل
ابو مشعل وهو يبتسم لها بحب : معليه ياحبيبة بابا الشغل لراسي
مشعل يقاطعهم وهو داخل من باب الصاله : بابا اشيل الشغل عنك
ابو مشعل يبتسم له: انت كمل دراستك هذا اللي راح يفرحني
مشعل وهو يضرب صدره : ماعليك مايجيبها الا رجالها
ابو مشعل وهو يحط يده على كتف ولده : الله يبارك فيك ..ناظر ساعته ماركة Emporio Armani وبسرعه قال : فمان الله انا تأخرت
مشعل والعنود بصوت واحد وهم يناظرون ابوهم ينسحب من الصالون بهدوء : فمان الكريم
جلسة على الكنبه الفخمه وناظرت اخوها وهو يصعد الدرج
مستحيل يكون فيه شاب مثل اخوها انيق ووسيم طول وعرض وشعر اسود كثيف وناعم وملامح وجهه الشرقيه تزيده وسامه راحت للمرايا الكبيره اللي بالصالون وناظرت نفسها وهي تناظر بنفسها جسمها الممشوق وطولها شعرها الاسود الناعم عيونها العسليه بشرتها البيضا ملامحها البدويه رموشها الطويله والغمازات اللي بخدودها .. قالت بصوت خافت وبكل دلع : انا بعد حلوه وش زيني ..
العنود بنت مدلـلـه بس عاقله ودلوعه ونااااااااعمه بكل شي مشيتها تصرفاتها وحتى ضحكتها وكلامها

:

:

:

يوم الثلاثاء بالمستشفى سنة 1407 للهجره

وبأحد مستشفيات الرياض الخاصه ماسك يدها وهي على الكرسي المدولب والممرضه تسرع فيها لغرفة الولاده خايفه ياخالد خايفه كانت تردد هالجمله كل شوي وهو يضغط على يدها والخوف بقلبه بس يحاول بحبه يخفف عنها اخيراً دخلت غرفة الولاده وودعته بدمعه على خدها الناعم
انتظر وانتظر لساعات طويله والممرضه كل شوي تطلع وتقول له يروح البيت وهم يتصلون له بس هو كان مصر يسمع خبر ولادتها ..

وبعد 4 ساعات من الانتظار طلعت الممرضه مبتهجه : مبروك ولد
ناظرها بفرحه ومشاعره خانته وحركات يده صارت عشوائيه حس ان الدنيا ضحكت له : اب صرت اب ياربي مو مصدق التفت للممرضه بسرعه بسميه مشعل
الممرضه بهدوء : يتربى بعزك
وكلها دقايق وجاته ممرضه ثانيه : جتلك بنت كمان تتربى بعزك
خالد فتح عينه ومو مصدق قالها بدهشه كبيره : توأم؟.. فتح عينه بقوه وقال بعد دهشه دامت دقيقه : هذي العنود اللي تجي مع اخوها اكيد العنود وبسرعه تدارك الموضوع : ام مشعل كيفها
الممرضه تبتسم : بأحسن حال
اخيراً جلس على الكرسي بتعب وبدأ يفكر بمستقبل هالاولاد
:
:
:
:
الرياض..سنة 1425 للهجره يوم الأحد الساعه 2 الظهر

الشوارع زحمه والسيارات تتحرك ببطىء الجو حار جداً ومكيفات السيارات شغاله وياليتها تطفىء حر الرياض القاتل وصل عند الفيصليه ونزل ..
منيف وهو يناظر وحاط يدينه على خصره : احلف يابو الشباب لي ساعه انتظرك
مشعل : والله زحمه ماتعرف الرياض وقرفها يعني ..ومسك منيف من يده امش بس امش ترى ميت جوع
منيف يسحب يده : هذا اللي فالح فيه تلطعني ساعه وبعدين ولاتهتم يابرودك
مشعل بكل برود : انا بارد شسوي
وصلو عند المطاعم
منيف يلتفت لـمشعل : هاه من أي مطعم تبي
مشعل يأشر بلا مبالاة : أي واحد ماتفرق المهم اكل
منيف يضحك: يامفجوع
راح منيف وطلب لهم اكل اما مشعل كان واقف ينتظره ويلعب بجواله وكلها دقايق وجاه بلوتوث

+_(دلوعة الرياض)_+

ضغط قبول كذا بداعي الفضول لااكثر اول ماوصل البلوتوث فتحه لقى فيه
::عجبتني اذا ماعندك مانع اتصل وهذا رقمي 0000000000::
جا منيف شايل الاكل بيده مشعل حط الجوال بمخباته بسرعه واخذ من منيف الاكل وجلسو بطاوله قريب للممر..
البنت مرت بجنبهم وهي تناظر مشعل كانت مطلعه شوي من شعرها وفاكه وجهها ومتكحله ..
مشعل غصب عنه ناظرها بنت مره حلوه بيضه بشكل رهيب وعينها واسعه وحلوه وشعرها اللي كان طالع كان شوكلاته بس رهيب ..ابتسمت له وهو سعبل من ابتسامتها ..كانت ابتسامتها حلوه ..ساحره مثل ابتسامة اي انثى وناعمه وهادئه مثل ابتسامة الاطفال ..شرد لثانيه وهي تختفي عن ناظره وقطع هالانسجام وعالم الخيال منيف وهو يذب الاكلينكس بوجهه
: هيييييييييييي يابو الشباب وين وصلت
مشعل بفهاوه : هاه لا لا ولاشي ..واخذ المزاز وحطه بالبيبسي وجلس يشرررررررب
منيف هز راسه : الحمد لله والشكر تقل اول مره يشوف بنت
مشعل: أي بنت انت ووجهك انا موب راعي خرابيط انا واحد مالي بهالسوالف كل همي دراستي وبس
منيف وهو يلوي فمه : اها دراستك اجل طايب طايب
:

:

:

الرياض بنفس المستشفى سنة 1407 للهجره ..
للحين جالس على الكرسي والفرحه ماليه صدره رجوله ماتشيله مو مصدق الله يحبه لهالدرجه اللي منحه احلى سعاده ورزقه بهالطفلين ..
الدكتور وهو يقطع شروده : أخ عبد الرحمن
عبد الرحمن (ابو مشعل ) يرفع راسه بسرعه للدكتور : سم
الدكتور وملامح الاسى باينه على وجهه : سم الله عدوك مبروك ماجاك
عبد الرحمن بعد مااختفت الابتسامه من وجهه : الله يبارك فيك خير ساره فيها شي ؟
الدكتور : هي جاها نزيف حاد وماقدرنا نسيطر عليه
عبد الرحمن يحاول يروح غرفتها بس الدكتور مسكه من ساعده ومنعه : لحظه يااستاذ زوجتك بخير وهي نايمه الحين
عبد الرحمن وهو يناظر الدكتور مستغرب : اجل وين المشكله مو فاهم
الدكتور : اضطرينا نعمل لها اجراء بسيط لوقف النزيف ويمكن ماتكون قادره على الانجاب بعد كذا
عبد الرحمن يبتسم : اهم شي سلامتها هي عندي بالدنيا بعدين الحمد لله رزقني اثنين منها وش ابي اكثر من كذا
الدكتور بعد ماحط يده على كف عبد الرحمن : الله يكملك بدينك

الرياض ..سنة 1425للهجره يوم الأحد

ناظرت ساعتها الورديه اللي كانت تشير للساعه 4 العصر

كانت تتمايل على اغنية محمد حماقي ..عارفه احلى حاجه فيكي ايه بتحلي أي شيء عينك تيجي فيه امر دا ايه اللي تتساوي بيه وتعال اقول لك احلى حاجه فيكي ايه ..
تتمايل وهي تحط اكل للطيور اللي عندها بالحديقه من صغرها كانت تحب الطيور تحب تشوفها بالسما وكانت دايم تعلق عليها ومرات تحاول تصطادها ولما كانت بالابتدائيه واعطوهم مثال عصفور على حرف العين حفظت الحرف على طول ورجعت البيت وقالت لأمها انها تبي عصفور وامها طبعاً نفذت طلبها على طول هذي بنتها الوحيده ..

فتح الباب الخارجي ودخل وحط يده على كتفها : وش تسوي اختي الحلوه
العنود وهي ماده برطمها وتأشر على الكناري : شعلولي له يومين مريض
مشعل وهو يقرص اذنها : قلت لك لاتقولين لي شعلولي وش طولي وشعلولي
العنود تبرطم زياده : اخوي واحبك وابي ادلعك
مشعل يحك شعره : امحق دلع
العنود تضربه : عمره لااعجبك ..وتكتف يدينها وتبرطم مره ثانيه وتأشر على عصفورها وبكل دلع : بس عصفوري
مشعل وهو يبتسم : يازين دلعك اوديه البيطري كم عنوده عندي انا
العنود تقامز : الله يخليك لي يااحلى شعلولي بالدنيا وتنحاش بسرعه
مشعل يطرد وراها وهو يصارخ : تعالي ياغبيه ماقلت لاتقولين شعلولي
دخلت الصاله وهي تصرخ اول ماشافت امها تخبت وراها وهو اول مادخل وشاف امه وقف مكانه ..
ام مشعل وهي تناظرهم وتحاول تخبي العنود: خير شفيكم شفيك على اختك الضعيفه
مشعل وهو منقهر: ماما تسميني شعلولي
ام مشعل تبتسم : ياحليلها وهي تدلعك بس تلاقي اخت مثلها
مشعل : ايه ماقلنا شي تدلعني بس وش شعلولي
العنود وهي ورى ظهر امها ومطلعه راسها بحركه تضحك : شعلولي شعلولي شعلولي ..وتمد لسانها عناد
مشعل يفرك بيدينه : ياربي هذي اللي تبي تقهرني
ام مشعل تضحك : خل عنك الهياط وماعليك من اختك
العنود بدلع : ايه ماعليك من اختك بعدين انت كنت راضي
مشعل تقدم بسرعه ومسك اذنها : بنت بتعيدينها
العنود تمسك يده وتصارخ وهي تبعد عنه : اااااااي ماما شوفيه
ام مشعل : مشعل اترك اختك
مشعل يتركها : عشان خاطرك بس وانتي عصفورك مو موديه البيطري
العنود تقرب منه بدلع وتناظر فيه بنظره تعكس براءة الاطفال: واهون عليك
مشعل واللي حن قلبه لها ناظرها بطرف عين : هاه ايه تهونين
العنود وهي تمسح وجهها بسبابتها : ناظر زين اهون
مشعل يرفع حاجب واحد : لاماتهونين يالغبيه
العنود تبتسم : غبيه غبيه المهم تاخذ عصفوري البيطري
ام مشعل تضحك عليهم وبسرها تدعي عسى الله يحفظهم لها ولا يحرمها حسهم وحس ابوهم بالدنيا ابوهم اللي ماعمرها حبت أي انسان كثره ..
وهنا سرحت بتفكيرها ليوم عرسها طول العرس ماناظرت فيه وبعد ماصارو لوحدهم وبعد الحاح منه ناظرت فيه وهنا صرخت : انت عبد الرحمن
قال : لا جده
ساره مستغربه مره : بس انت كنت حالتك حاله و..
عبد الرحمن : لاتكملين انا تعمدت اطلع بهالصوره مابي اللي تاخذني تاخذني عشان اناقه او جمال او فلوس
وهنا ضحكت بهستيريا عشانها تزوجت منه غصب عنها لانه ماعجبه بس لهذا اليوم ماصارحته بهالحقيقه وحست انه دامها حبته وحبها ماله داعي تعلمه انها مغصوبه عليه ..
مشعل والعنود يهزون امهم : هي ماما وين وصلتي
مشعل يناظر العنود : لا امك منتهيه صلاحيتها
ام مشعل وهي تناظره : عيب ياولد لا تقول كذا
مشعل والعنود يضحكون : نامي نامي ياماما
ام مشعل تهز راسها وتروح عنهم غرفتها ..ومشعل والعنود يضحكون عليها
:

:

:

:

:

بأحد مستشفيات الرياض يوم الأحد الساعه 6 مساءً

واقف هو وزميله عند اسرة احد المرضى ..
يناظر بالدفتر المغطى بصفيحه معدنيه وماسك قلم بيده ..رفع يده ضبط نظارته : لا لا صرت احسن بكثير اليوم ياسالم ..وكيف الالم معك
سالم بصوت تعبان : الحمد لله يادكتور
ناظر سالم بحنان : ياللا شد حيلك نبيك تطلع بسرعه ملينا منك قال الاخيره وهو يضحك
حط القلم وطلع مع زميله وراح عند الممرضات
وبصوت كله ثقه : مافيه حالات جديده
جاوبته وحده من الممرضات بسرعه : لا يادكتور
بثقه اكبر: طيب انا بمكتبي
توجه هو وزميله للمكتب واول ماجلسو تنهد ..
علي : وش فيك تتنهد ياخوي
فهد: ابد بس الدنيا متعبتني
علي : أي دنيا ياخوي توك صغير على الهم
فهد يضحك : أي صغير ماتشوف الشيب اللي براسي
علي يبتسم : الشيب وقار بعدين وش زينك اللي يشوفك يقول عمرك 20
فهد يضحك مره ثانيه : ياخوي لاتبالغ
علي : انت ليش ماتتزوج ياخي اللي كبرك عندهم عيال
فهد : مابي اتزوج انا كذا مرتاح
علي: صدقني اذا تزوجت بترتاح
فهد يناقزه : ماشوفك يعني مرتاح
علي يضحك : لا يمكن حظك ازين من حظي
فهد بسرعه : لاياشيخ انا لعبة الحظ ماحبها ابي شي مضمون

الرياض يوم الخميس سنة 1411 للهجره

وقف سيارته بسرعه بجنب بيتهم وراح يحط الرساله عند عداد الكهربا وهو يحطها قطعه صوتها الناعم اللي كان عالي نوعاً ما +_فهد فهد
فهد التفت لها بسرعه : ياعيونه وشلون قدرتي تطلعين من بيتكم
شذا وهي واقفه عند الباب وتلتفت بسرعه وترجع تناظره : طلعت عشان اقول لك شيل رسالتك خلاص ماراح اقرا شي
فهد بعد ماذابت الفرحه بعينه : ليه شذا وش صار
شذا : ابوي جايب لي عريس وخلاص بتزوج
حس وقتها ان الارض تهز من تحته وان عينه تبي تخونه وتفر منها دمعه حس ان وده يرمي نفسه بحظنها ويبكي بس تمالك نفسه وقال ببرود : وأنــا
شذا بحزن : انت الله ييسر لك امرك ويرزقك بنت الحلال اللي احسن مني
فهد يصارخ : مابي احسن منك انا ابيك واحبك
شذا بعد مانزلت الدمعه من عينها : فهد روح انا مو نصيبك
فهد : ارفضيه لاتتزوجينه ماراح يجبرونك شذا انا دخلت طب عشانك بصير دكتور عشان ارفع راسك وراس عيالنا اللي راح نجيبهم خلاص شذا من بكره اترك الطب واشتغل حمال لو تبين واجي اطلبك من ابوك
شذا وهي منزله راسها تحاول تخبي دمعتها : ماراح ينفع هذا ولد صديق ابوي وابوي ملزم يزوجني له
فهد وخلاص الدمعه قربت تخونه ضرب على صدره بقوه وصرخ بصوت عالي : وانا والحقير اللي يحبك ماتقدرين ترفضين عشانه الله ياخذني وياخذ الحب اللي علقني فيك انا خلاص مابي اكمل انا كنت ادرس عشانك ابيك تتشرفين بشريك حياتك
شذا وهي تبكي وعيونها تترجاه : لا فهد واللي يسلمك ويخليك اذا بجد تحبني كمل دراستك وانا لو اقدرارفض رفضت بس انت تعرف ابوي فهد ابوس يدك كمل دراستك ابي اسمع عنك دكتور ناجح مسكت يده تبي تبوسها وهو سحبها بسرعه : مابيك تبوسين شي الله يستر عليك اخذ رسالته وراح من عند بيتهم بسرعه
وهي كانت تراقبه يختفي وكان هذا اخرلقاء بينهم

الرياض سنة 1425 للهجره يوم الاحد الساعه 9 بالليل
:
:
:
لف حي الروضه شارع شارع له ساعه وهو يلف ويتذكر لقائه الاخير فيها رغم الدراسه ورغم مرور السنين ماقدر ينسى شذا حبه الاول والاخير ..رافض فكرة الزواج نهائي مايتخيل ترضيه عيون غير عيونها ..همسه غير همستها .. ضحكه غير ضحكتها .. كل مره يتذكرها يحس انه طفل وده يجلس بحظن امه ويبكي يبكي بحراره يبكي فراقها يبكي حاجته لها يبكي هالحب اللي خلاه وحيد بدون اولاد وده يكون احسن اب بالدنيا بس مايقدر ..مايقدر يعيش مع انسانه غيرها ..
وهو يلف اخذ جواله اختار نكها بالجوال( وردة اللوتس) وضغط الزر الاخضر
ردت عليه بسرعه: هلا بأحلى خال بالدنيا
رد عليها وهو يضحك غصب عن حزنه مايدري وشلون العنود تريح قلبه وتفرحه هالبنت قريبه من قلبه: هلا بحبيتة خالها كيفك يالوتس
العنود بدلع: عصفوري مريض
فهد: افا شفيه
العنود : ماادري بس ماياكل ولاشي احسه يودع وشعلولي مو راضي يوديه البيطري
فهد وهو يتبسم: خلاص ياحبيبة خالك انا بكره اجيب له مضاد ويمشي الحال
العنود وهي مبسوطه: الله يخليك لي يااحلى خال بالدنيا

خلص مكالمته ووقف عند بيتهم دخل سيارته الكراج ونزل وقفلها بالريموت ..
اول مافتح الباب جاته امه تمشي وهي تترنح بمشيتها : قواك الله ياوليدي تبي اجهز لك عشا
فهد حب راس امه : لا يالغاليه ماابي
ام سلطان : لازم تاكل زين ياوليدي
فهد يبتسم : ماعليك اعرف وشلون الواحد لازم ياكل ويحافظ على صحته انتي بشريني كيفها رجلك
ام سلطان وهي تهمز رجلينها : والله تعورني شوي
فهد يرفع حاجب : اخذتي حبة الكالسيوم
ام سلطان بتذمر : ايه اخذتها ياربي الدكاتره لاحقيني الى البيت
فهد ضحك : الله يخليك لي يالغاليه
:

:

:

:
بيت ابو مشعل يوم الاحد الساعه 1 بعد منتصف الليل

ظلام يحيط بالمكان ولا يوجد سوى ضوء بسيط ينبعث من شاشة الجوال صوت الازرار وصوت انفاسه تتسارع كلما قرأ تلك الارقام صوت جهاز التكييف المركزي يبعث الى نفسه الاسترخاء
:
:
:
غرفه 6x7 جميله كلاسيكيه ذات تصميم بسيط ستائر بيضاء تحوي زخارف عسلية اللون وكل مابالغرفه عسلي اللون عدا غطاء السريركان ناصع البياض
:
:
مشعل وهو يناظر الجوال : ادق والا ماادق بس انا مالي بالبنات ولاعمري كلمة بنت ..وبعد تفكير .. لا بس هذي هي اللي راسله الرقم وكانت تناظرني بنظره غريبه و و ..وبعد تردد.. وحلوه ..فكر مره ثانيه .. معقوله عجبتها ؟ ..فكر اكثر .. لا لا هذي اكيد لعابه ..تراجع بسرعه .. استغفر الله يمكن جد انعجبت فيني واخيراً قرر انه يدق على صاحبة الرقم ..
بعد اقل من دقيقه جاه الصوت الناعم : الو
مشعل بتوتر : الو
البنت : نعم وش تبي
مشعل : انا اسف
البنت بعصبيه : شكلك فاضي ..وقفلت الخط بوجهه
مشعل يناظر الشاشه مستغرب : بال كل هذا ثقل طيب برسل مسج ..وبعد تفكير .. طيب وش اكتب انا اللي رقمتيه ..وضحك.. عشان ماعاد تكلمني واخيراً كتب +( انا الولد اللي بالفيصليه اليوم الظهر ..
وبعد 5 دقايق من ارسال المسج دقت عليه البنت ..
اعطاها بزي ودق عليها هو ..
مشعل : الو
نجلاء: هلاء
مشعل تبسم بعد ماسمع نبرتها مختلفه: شكلي ازعجتك ؟
نجلاء : لا بس انا كنت فاكرتك واحد يعاكس
مشعل : يحق لك انا ماعرفت عن نفسي
نجلاء : ماصار شي
مشعل بعد تردد : طيب دامك ماتبين معاكسات ليه ارسلتي لي رقمك
نجلاء سكتت دقيقتين وبعدها ردت : صراحه انت عجبتني وقلت مستحيل تجيبك الصدفه لي عشان كذا استغليت البلوتوث وارسلت رقمي
مشعل : اها ..ووشلون عرفتي ان اللي ارسلتيله الرقم بلوتوثي
نجلاء: عرفت من نوع الجهاز
مشعل: اها
نجلاء : ادري انا جريئه ..اسفه
مشعل : لا لا عادي .. ممكن اسألك وش اسمك
نجلاء : أي عادي اسأل
مشعل يضحك : وش اسمك
نجلاء : اسمي نجلاء
مشعل: حلو اسمك
نجلاء: وانت وش اسمك
مشعل: اسمي مشعل
نجلاء: انت بعد حلو اسمك كم عمرك
مشعل بعد تفكر : عمري 22 .. فكر كثير هو ليه كذب بعمره بس خاف لاتقول عليه البنت صغير او أي شي ..وانتي كم عمرك
نجلاء : 18
مشعل يكلم نفسه : كبري
نجلاء : وش قلت ماسمعت
مشعل بسرعه يحاول يتدارك الكلام : هاه لا اقول كبر اختي
نجلاء:الله يخليها لك
مشعل: الله يسلمك
نجلاء: وش تدرس مشعل
مشعل بسرعه وبدون تفكير: تو متخرج من الثانويه
نجلاء بأستغراب: ليه دايم تسقط
مشعل بندفاع: لاوالله اني شاطر
نجلاء: كيف توك متخرج
مشعل بأرتباك: الصراحه عمري 18
نجلاء تضحك: ليه كذبت
مشعل : خفت تقولين علي صغير وترى الرجال مو بعمره
نجلاء بنعومه: ادري
كملو السهره وهم يسولفون مع بعض سولف لها عن ايام الدراسه وعن اخته التوأم وكيف يحب امه وابوه وهي كلمته عن حبها للدراسه والنجاح وعن وحدتها ..

:

:

:

:

:

الرياض شارع التحليه سنة 1425للهجره يوم الاثنين الساعه 9 مساءً
صوت المسجله بالسياره عالي واكثر من عالي صوت الرقيع وراسه يميل يمين ويسار ..
طربق طربق .. اشتكي لبدرك بمواويلي وانثر اشواقي على ضيه آه وجداً هدني حيلي والهوا فتاك يابنيه ..ســــــــــــــــــــــرمد ,,الليل ..طربق طربق..ضوا ليلي واهجعو ربعي حوالي..
بندر بصوت عالي وهو داخل جو : نوره تشعل لي غرابيلي..اويلي ..ترك الدركسون وجلس يصفق ..
منيف طلع راسه من السياره اللي مقابلته:بندر جنيت
بندر بصوت عالي: لاحبيت
منيف يحب يدينه: الحمد لله والشكر
مشعل شارد: منيف كذا يسوي الحب بالواحد
منيف واللي كان راكب بجنب مشعل: لاياحبيبي هذا اسمه خرابيط
قطع كلامهم صوت جوال مشعل اللي اخذ جواله بسرعه واعطى المتصل بزي
منيف يناظره بأستغراب: ليه مارديت
مشعل بأرتباك:لابس مابي ارد
منيف واللي كان يعرفه زين رد عليه بدون اقتناع: اها

:

:

:

:

شرق الرياض الساعه10يوم الاثنين سنة 1425 للهجره

بيت كبير متواضع نوعاً ما ..مقلط كبير للرجال صاله واسعه 4 فرق بالطابق العلوي غرفه مخصصه للوالدين وغرفتين للبنات كل بنتين بغرفه والولد الوحيد له غرفه كبيره غرفته فخمه من جميع النواحي الوان راقيه بلازما صغيره على الجدار ثلاجه مليانه ع الاخر دولاب ملابس يحوي احدث الماركات تسريحه تحمل 3 انواع من العطور (VETIVERوjoop jumpوGREED) دورة مياه صغيره خلص من حمامه اللي دام ساعه كامله من يومه وهو يطول وهو يتسبح ..طلع من الحمام وريحة الفراوله تطخ من جسمه مجموعة ذا بودي شوب تقل عروس خخخخخخ..
دخلت عليه نوره وبسرعه حطت يدها على عينها قفل الباب ماتستحي انت
سلمان وهو يناظر نوره وهو لاف الفوطه على وسطه وباقي جسمه عاري وعضلاته باينه ومبرزه جمال جسمه: انتي اللي طقي الباب قبل تدخلين
نوره وللحين حاطه يدها على عينها: اقول تستر بس تستر
سلمان واللي طلع صوت كأنه يلبس: خلاص لبست
نوره شالت يدها وشافته للحين على وضعه ورجعت غمضت عينها بسرعه: يانصاب
سلمان يضحك : خلاص خلاص والله الحين لبست
فتحت عينها ببطىء وشافته للحين حاط الفوطه على وسطه بس لبس تي شرت: مصدق نفسك حلو
سلمان وهو يسرح شعره بغرور ويبوس المرايا: ايه مصدق نفسي..سلمان كان طول بعرض عضلات يدينه وبطنه مفصله تفصيل شعره اسود ناعم مطوله شوي عيونه تشبه سواد الليل وسمرت بشرته تسحر وكان يدري عن نفسه حلو وفيه بعض الغرور بنفسه
نوره: مالت عليك
سلمان بغرور:مالت علي العافيه ..ورش من كل عطر رشه واخذ بنطلونه ودخل الحمام لبسه وطلع ناظر نوره بأستغراب: وش تبين مستقعده لي
نوره بدلع: تودينا بكره السوق
سلمان :اول شي مولايق الدلع ثاني شي مو فاضي لك
نوره وهي تضم يدينها بترجي: تفكى طلبتك ابي اشتري ملابس حفلة صديقتي بعد بكره
سلمان بلا مبالاة :طيب افكر
نوره: بكوي لك ملابسك اسبوع وش قلت
سلمان واللي ماقدر يخفي ابتسامته:موافق
نوره تعرف من اين تأكل الكتف تدري عن اخوها يحب ملابسه دايم مرتبه ومكويه وامه مافيها حيل تكوي وماعندهم خدامه وهو يكوي ملابسه بنفسه

نزلت الدرج وهي مبتسمه ..
شروق تناظرها:هاه وافق
نوره بغرور:اكيد وهو يرفض لي طلب
ريم وهي تقلب بالقنوات بالتلفزيون:مالت عليك اعترفي بوشو اغريتيه
عهود تضحك وهي تدف الريم عشان تسكت
نوره وصلت ورمت نفسها بقوه على الكنبه :المهم انه بيودينا وخلاص استعدو
ريم :اللي يسمعك يقول رايحين رحله الله يخلف علينا بس غيرنا عندهم سواق اي مكان يبون يروحون راحو واذا ماحصل السواق عمي فهد يدلعهم
نوره تناظرها: مين هالناس العنود مثلاً
ريم:لاتعليق
نوره: المحبه من الله بعدين لاتحسدين البنت
ريم بقهر:اف انا مااحسدها يارب بس ابي اتزوج وافتك من هالعيشه
نوره تفكر:وش فيها هالعيشه
ريم ابد مافيها شي بس ممنوع كل شي

هذا كان بيت سلطان ..عنده ولد و4 بنات الولد سلمان هو الكبير 26سنه مدرس انجليزي والبنات عهود 16 سنه ..ريم 22 سنه تدرس خلصت السنه الثانيه علم حيوان ..شروق 24سنه تخرجت من الجامعه وماجاتها وظيفه..نوره 19 سنه خلصت الثانويه وجالسه بالبيت الدراسه مو طموحها

:

:

:

:

رفع راسه بأرهاق الساعه صارت 1 صباحاً اخيراً خلص مناوبته اخذ مفتاح سيارته ومشى وهو يقطع الممرات بسرعه غلبه التعب والنعاس
استوقفه علي عند الباب:هاه يابو الشباب خلصت مناوبتك
فهد بتعب:أي والله ورايح البيت
علي: الله معك انا الحين بدت مناوبتي
فهد يضحك : الله يعينك
طلع ركب سيارته قفل الباب وتسند على الكرسي وماشغل السياره وطار بأفكاره بعيد..
وقطع انسجامه صوت طق على نافذة السياره التفت بسرعه شغل السياره وفتح الدريشه ..
علي يناظره مستغرب:ليش مارحت
فهد بأرتباك:كنت ماشي
علي يناظر ساعته:تدري الساعه كم
فهد بثقه:1 و10 لاني شردت شوي
علي يضحك:الساعه 2 روح البيت بس روح شكلك نمت بالسياره اوصلك؟
فهد:لا لا ماله داعي يالله فمان الله
علي :فمان الكريم
:

:

:

:

بنفس الوقت وصل لغرفته بسرعه ورمى نفسه على السرير على بطنه ودق عليها..
نجلاء بصوت حزين: كنت مشغول
مشعل: لاكنت طالع مع الشباب
نجلاء:ابي اقول لك شي بس مستحيه
مشعل :قولي لاتستحين كلي اذان صاغيه
نجلاء : وحشتني
مشعل:...........
نجلاء:جريئه ادري
مشعل:لاعادي بس امداك تشتاقين لي
نجلاء: ايه اشتقت لك
مشعل:طيب
نجلاء:مشعل
مشعل: سمي
نجلاء:شكلك كم يوم وتبي تبطل تكلمني
مشعل:........
نجلاء:مابيك تعتبرني شي بس ابيك تكلمني
مشعل:تامرين امر
وكملو هالليله مثل اللي قبلها سوالف للفجر وماخلو شي الا وسولفو فيه
:

:

:

:

:

يوم الثلاثاء ربيع الاول سنة 1426للهجره ..يوم السبت..الساعه 3:30
تصايح بصوت عالي:اف وينه هالسواق الغبي ابي الساعه 4 انا ببيت صديقتي
ام مشعل: لاتصارخين ياحبيبتي الحين يجيك
العنود تاخذ شنطتها من الكنبه :طيب بنتظره برا
طلعت بسرعه ووقفت عن الباب الخارجي
وبنفس الوقت طلع ولد جيرانهم قمه بالوسااااااااااامه لابس نظاره شمسيه سحرها بمنظره اشعة الشمس المعكوسه عليه وضغطته لريموت السياره شكله وهو يركب سيارته الحمرا كل هذا تجمع عشان يسوي لها مشهد ساحر ركب سيارته وتحرك بعجله
السواق بصوت عالي: يااااااااااااعنود
العنود تلتفت له بسرعه: ياعنود بعينك اصغر بناتك انا
السواق: انا في ساعه ينادي
العنود:طيب
ركبت السياره وطول الطريق وهي تفكر بولد جيرانهم اللي سحرها منظره

:

:

:

صار له ساعه وهو بالكوفي وكل مادقت عطاها بزي اخيراً استأذن من اخوياه ووقف..
منيف يناظره: وين يارجال
مشعل: دقايق بس وراجع
منيف : وين بتروح طيب
مشعل : امي لها ساعه تدق بشوف وش تبي يعني بكلمها وبرجع
منيف :طيب
مشعل طلع من الكوفي ركب سيارته شغلها وشغل المكيف ودق عليها ..
نجلاء :هلا مشعل
مشعل: هلا نجلاء كنت عند اخوياي عشان كذا اعطيك بزي استحي اقول لهم اكلم بنت
نجلاء:وحشتني
مشعل: مايوحشك غالي
نجلاء: مشعل ماتحس فيني
مشعل: ليه وش سويت
نجلاء بصوت باكي: مشعل
مشعل: سمي
نجلاء : انا احبك

نهاية الجزء الاول ..اتمنى انكم استمتعتم بأول فصول روايتي هذا الفصل قصير نوعاً ما عشانه الاول ..

اذا شفت تفاعل واقبال كملت القصه واذا شفت انها مالاقت استحسانكم حذفتها

واشكر مقدماً كل قلم سيكتب لو حرف لنتقادي او تشجيعي

لكم كل التحيات القلبيه مني أنا براءهـ

سجينة حب ©؛°¨غرامي ذهبي¨°؛©

.
.

وآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآوز خطيييييييره آلروآيه

تصدقين توقعت بتكملين على سآره وعنآدهآ بس كويس تجآوزتيهآ بسنوآت :$
<~ مآنبي آحدآث مكرره :D

آبو مشعل وآم مشعل / كل آلحنيّه فيهم
آلعنوود & مشعل / يآلبيه بس عجبتني آلعنود كثير ومشعل كمآن خآصة سآلفة آلحيآ من آلمغآزل :D

فهد / كسر خآطري وآلله حزّني بجد آن شآء آلله يحب وحده من جديد ويتزوجهآ

عآئلة بو سلمآن مآ آقدر آحكم عليهآ لآن مآطلعوآ آلآ في مشهد وآحد
بس آعتقد آن سلمآن بيخطب آلعنود <~ وبيصير آكشنآت في آلسآلفه هع

نجلاء بصوت باكي: مشعل
مشعل: سمي
نجلاء : انا احبك
كيف تحبه وهي تو تتعرف عليه ...!!
آن شآء آلله آلآحدآث آلجآيه توضح آلآستفهآمآت آللي عندي

موفقه عزيزتي
منوره آلقسم آكيد ^،^

لكِ وللجميع لآهنتم
http://forums.graaam.com/96290.html

.
.

أيـات أحـمد ©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©

سجينة حب

بجد اسعدني تواجدك

تشجيعك واعجابك بروايتي زاد من عزمي

وان شاء الله تروق لكِ بقية سطوري

وتمتعكِ دائماً احداث روايتي المتواضعه

ياغلاهم شكلك مالاحظتي اننا كنا بسنة 1425 ولما قالت له احبك كانت سنة 1426 للهجره

يعني مر عليهم كم شهر

لكِ مني كل تحيه وتقدير

آلشقرآ .~ ©؛°¨غرامي ذهبي¨°؛©

,’


هلآ وغلآ

بالتوفيق ان شاء الله

تو مانور القسم



,’

ماتخيل شيء بالدنيا يبيني ©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©

[move=right]مشكورة على الروايه من بدايتهااا روعه
وننتظر جديدك

ودمتي بود[/move]

سجينة حب ©؛°¨غرامي ذهبي¨°؛©

.
.

ياغلاهم شكلك مالاحظتي اننا كنا بسنة 1425 ولما قالت له احبك كانت سنة 1426 للهجره
ههههههههههههههههه
يآعيوني آنتي
آلعتب على آلنظر وآلكركبه آللي كنت فيهآ وقتهآ :$
آن شآء آلله آلبآرتآت آلجآيه بكون آكثر دقه
من قلبي بتمنى تكون كآمله

.
.

أيـات أحـمد ©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©

المشاركة الأساسية كتبها ! غمـوض بنيـه ! اقتباس :
,’


هلآ وغلآ

بالتوفيق ان شاء الله

تو مانور القسم



,’
هلا بك زود

اسعدني تواجدك بمتصفحي المتواضع

والقسم منور بوجودكم

لكِ كل التقدير مني أنا بـــراءهـ

أيـات أحـمد ©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©

المشاركة الأساسية كتبها ماتخيل شيء بالدنيا يبيني اقتباس :
[move=right]مشكورة على الروايه من بدايتهااا روعه
وننتظر جديدك

ودمتي بود[/move]
مروك اروع ياغلاهم

انرتي متصفحي

لكِ مني كل تقدير

أيـات أحـمد ©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©

المشاركة الأساسية كتبها سجينة حب اقتباس :
.
.



ههههههههههههههههه
يآعيوني آنتي
آلعتب على آلنظر وآلكركبه آللي كنت فيهآ وقتهآ :$
آن شآء آلله آلبآرتآت آلجآيه بكون آكثر دقه
من قلبي بتمنى تكون كآمله

.
.
ياحلاتك يا سجينهـ

والله يحرسني دامي عيونك

كبراحساس ياء ©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©

يالغلا بصراحة بدايتها مررررة حلوة

وان شالله تزين الاحداث

وياليت نعرف في وقت محدد للبارتات ولا وشو

دمت بعز

أدوات الموضوع
طريقة العرض

موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات
جميع الحقوق محفوظة منتديات غرام
iTraidnt by ROMYO
جميع الحقوق محفوظة منتديات غرام
iTraidnt by ROMYO

SEO by vBSEO 3.6.1