منتديات غرام اجتماعيات غرام أخبار عامة - جرائم - اثارة أب يعترض على طموح ابنته بنحرها.. وجدتها تصاب بنوبة قلبية
ريما الهلالي ©؛°¨غرامي ذهبي¨°؛©

شهود عيان : القاتل كان يهذي وحاول الاعتداء على المتواجدين
أب يعترض على طموح ابنته بنحرها.. وجدتها تصاب بنوبة قلبية

إبراهيم علوي – جدة
تجرد أب من مشاعر الأبوة واختار أن تكون ضحيته الأولى ابنته التي كانت تحلق في فضاء من الأحلام بدأته بالحصول على نسبة 98 % في الثانوية العامة لتحقيق طموحها في الالتحاق بإحدى الكليات الصحية دون أن تعلم أن طموحها سيتسبب في مقتلها على يد والدها المنفصل عن أمها الذي رفض أن تلتحق بتلك الكلية دون سبب محدد. معارضة الأب لطموح ابنته لم تدم طويلا بعد أن حدثته عن أحلامها المستقبلية، كما أن فرحتها بموافقته لم تدم كثيرا بعد أن قام بزيارتها في منزل والدتها مساء أمس الأول ليبدي اعتراضه مجددا على دخولها للكلية ومطالبته لها بالانسحاب الفوري منها، وفي غمرة محاولات إمتنان في إقناع والدها بدخول الكلية قرر إنهاء حياتها وأخرج سكينا كانت بحوزته، وشرع في تسديد الطعنة تلو الأخرى في جسد الابنة الحالمة. ولم يكتف الأب القاتل بتلك الطعنات المؤلمة بل كان يتلفظ بألفاظ لم يكن يقطعها سوى صرخات إمتنان المستغيثة بمن حولها من سكان المنزل الذين هرعوا ليشاهدوا الأب ينحر ابنته بلا رحمة. الأب وبعد تنفيذ جريمته حاول الفرار من الشقة وقام بالصعود إلى أسطح عدة سيارات متوقفة أمام العمارة السكنية، ولكن أقارب الفتاة نجحوا في محاصرته لحين وصول الدوريات الأمنية التي هرعت سريعا إلى الموقع وجرى ضبط الجاني وبحوزته سلاح الجريمة ونقل إمتنان إلى أحد المستشفيات القريبة لتلفظ أنفاسها الأخيرة فيه.
الجهات الأمنية وبمتابعة من مدير شرطة جدة اللواء علي بن محمد الغامدي هرعت إلى الموقع بإشراف ومتابعة ميدانية من مساعد مدير شرطة جدة للأمن الجنائي وتم إقفال مسرح الحادثة بشكل سريع لحين وصول خبراء الأدلة الجنائية الذين قاموا بمعاينة مسرح الحادثة ورفع كافة العينات والأدلة منه. وقال عدد من شهود العيان: إن القاتل كان يهذي ويحاول الاعتداء على كل من يقترب منه إلا أن أقارب الفتاة نجحوا في محاصرته. وقال أحدهم رفض ذكر اسمه: إن القاتل خلع شماغه وألقى به فوق إحدى سيارات الأجرة المتوقفة أمام المنزل وخلع حذاءه وكان يحاول الهرب عن طريق الصعود إلى إحدى السيارات الخاصة بنقل البضاعة والتي جرى ضبطه جوارها لاحقا، وأضاف أن منظر الدماء كان مخيفا. مسلسل الحزن والفاجعة لم يتوقف على أسرة الفتاة بعد أن تواصل بخروج جدة الفتاة لأمها وهي في حالة بكاء وخوف على حفيدتها التي قامت بتربيتها لتصاب بنوبة قلبية من مرارة الحزن أودت بحياتها داخل المستشفى الذي حاول إنقاذها دون أن يستطيع.
وأشار الناطق الإعلامي في شرطة جدة العقيد مسفر الجعيد إلى ضبط الجاني في مسرح الحادثة والتحفظ عليه لمعرفة الأسباب الحقيقية التي دعته لقتل ابنته مع تحريز سلاح الجريمة والمضبوطات التي كانت بحوزته والتي هي عبارة عن حبوب يجري البحث عن ماهيتها ما إذا كانت أدوية نفسية أو حبوبا مخدرة.
مصادر في مسرح الحادثة أشارت إلى أن القاتل كان يحمل في جيبه حبوبا لم يتم بعد التوصل إلى نوعها ما إذا كانت تستخدم لمعالجة مرض نفسي وهو ما أشار إليه البعض فقد ألمحوا إلى أن الأب قد يكون يعاني من حالة نفسية وهو ما نفاه آخرون وأن كان الجميع اتفق على أنه تجرد من كل مشاعر أبوته بقتله ابنته.

•» آتعبتني طيبتي «• ©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©

لآحول ولآقوة آلآبآلله

حسبي الله عليهـ كيف قلبهـ طآوعهـ يقتل بنتهـ هذآ آذآ كآن عندهـ قلبـــآ آســـآسآ

للآســـف صــآر الكل يقتل تحت شعــــــــآر آنهـ عندهم حآله نفسيهـ والله مو عذر هذآ


يسلمـــووو آلآيــــــــآدي حبيبتي على الخبر


كنت هنــــــآآآ ...

Toooty

مرجانه ©؛°¨غرامي مبدع¨°؛©

لا حول ولا قوة اللا بالله العلي العظيم

هالاب موو صاحي اب

كيف يذبح بنته فلذة كبده ؟!!!!!!!!!!!


لا اكيد مو صاحي

**وردة الطائف** ©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©

حسبي الله علية الله ينتقم منه ان شاء الله

..بسمة براءه.. ©؛°¨غرامي نشيط¨°؛©

لا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم

**الأميرة النائمة** ©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©

حسبي الله ونعم الوكيل

غـيد الأماليد ©؛°¨غرامي ماسي ¨°؛©

اعوذبالله مافي قلبه اي رحمه حسبي الله عليه
والله يرحمها
تسلمين ريما

أقهر دمعتي بضحكه ©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©

لاحول ولا قوه إلا بالله يعني أنا ماني فاهمه هذا الأب كيف قتل بنته مارحمها الله من سابع سماء يرحم عبيده رغم ذنوبهم وبعدين حرام عليه يذبحها لأن الحياه والموت بيده سبحانه على فكره مايذبحون الأب حتى لو ذبح كل عياله على الأقل هذا إلي اعرفه والله يرحم البنت ويرفعها أعالي المنازل ويكرمها بجنات الفردوس ويرحم الجده وينزلها أعالي المنازل
الــــلـــــــهــــــــم امــــــــــــــيــــن

رَوْدْ ©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©

//


هنآك من يقتل ابنته وهي حية بوأد طموحهآ وآمانيها ويكون القتل صامتاً ولايعترض عليه من قبل أحد
سوى دموع الفتاة وأنين جروحها

هذه الجريمة هي الصوت المسموع لتلك الجرائم الصامته


اتساءل / إذا كان الأب يتعاطى المخدِّرات أو مريض نفسيا أو مختل عقلياً
فلم تبقى السلطة في يدهـ ؟


ريما ، شكراً لكـ عزيزتي
يعطيك العافية

توتاالنوتا ©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©

حسبي الله ونعم الوكيل

لاااااااااااااااااتعليق

يعطيك العافيه

اختي

أدوات الموضوع
طريقة العرض

موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات
جميع الحقوق محفوظة منتديات غرام
iTraidnt by ROMYO
جميع الحقوق محفوظة منتديات غرام
iTraidnt by ROMYO

SEO by vBSEO 3.6.1