منتديات غرام

منتديات غرام (/)
-   نقاش و حوار - غرام (https://forums.graaam.com/89/)
-   -   مقال جدير بالقراءة كتبته الصحفية الأمريكية تانيا سي هسو عن السعوديين (https://forums.graaam.com/168607.html)

عبدالله(the fantasy) 23-12-2008 07:18 AM

مقال جدير بالقراءة كتبته الصحفية الأمريكية تانيا سي هسو عن السعوديين
 



مقال مترجم من جريدة أراب نيوز


خطاب مفتوح للسعوديين


مقال جدير بالقراءة كتبته الصحفية الأمريكية تانيا سي هسو

تحت عنوان ( خطاب مفتوح للسعوديين ) في يوم الثلاثاء 30/4/1426هـ ، ولاحظ الفقرة الأخيرة من المقال :- ...

خطاب مفتوح للسعوديين بقلم : تانيا سي هسو :-

لقد شعرت بالغضب والإحباط بعد عودتي من المملكة العربية السعودية التي أمضيت فيها أربعة أسابيع مرتدية العباءة والحجاب..

ونظراً لأنني محللة متخصصة في شؤون المملكة العربية السعودية فلقد عرفت الكثير مسبقاً مما هو متوقع مني عمله ولم يمثل ارتدائي للحجاب وعدم تمكني من قيادة السيارة خلال المدة التي قضيتها هناك أي مشكلة بالنسبة لي وبعد أربعة أسابيع طرت إلى أتلانتا مرتدية الحجاب ليس فقط لأختبر رد فعل الأمريكيين ، ولكنه لأنه كان مريحا وعمليا ، ولقد أضفت لحجابي في سوق البدو بالرياض البرقع وأدركت ولأول مرة في حياتي بأن الرجال يتحدثون إلي مباشرة بكل احترام وتقدير دون أن يكون لجسدي كامرأة اثر في ذلك التقدير ..


ويرجع سبب حضوري للمملكة أنني قد تلقيت دعوة بعد أن انتهيت من إعداد كتاب لي عن المملكة لحضور منتدى حوار محلي نشط بجدة ولقد قررت أن أمكث هناك قليلا لأجمع المادة الخاصة بكتاب آخر لي عن المملكة ، وقابلت خلال تلك الفترة أناساً من جميع مشارب الحياة ، منهم الغني ومنهم الفقير ومنهم الأمهات ومنهم النساء العاملات ومنهم النساء الناجحات والأخريات العاطلات عن العمل ومنهم الأميرات ومنهم البدويات البائعات في الأسواق ومنهم ما هو بين هذا وذاك، والتقيت سعوديين أصليين وسعوديين مجنسين ( تابعية ) وأجانب ، وعشت مع أسر سعودية كان يستخدم البعض منها الخدم والآخر بدون خدم وكانوا جميعاً منفتحين وتواقين لمشاركة الرأي معي ، لقد تنقلت بحرية عبر البلاد وجلست على موائد الطعام الفاخرة ليلياً في منازل السعوديين ولم يكن باستطاعتي أن أتهرب من مثل هذه الحفاوة والكرم ، ولم أشاهد البتة بأن الرجال كانوا منفصلين عن النساء


وفي الرياض اعتدت على استخدام مكتب أحد الأصدقاء لمدة أسبوعين وكان يتم التعامل معي بطريقة متكافئة مع الرجال وتم اطلاعي على مناقشات تجارية على مستوى عال ، لقد توقعت بعد هذه الزيارة أن أعود للولايات المتحدة وأنا في موقف دفاعي أفضل خاصة وأنني قد حاولت بعد أحداث 11 سبتمبر وبدون جدوى أن أشرح أوضاع المملكة للشعب الأمريكي الذي أظهر عدم رغبته في الاستماع أو الفهم بعد أن أصبح هدفاً لتلك الهجمات ، وواجهت صعوبة في ممارسة مهنتي لإصراري على إيضاح بعض القضايا السعودية للشعب الأمريكي ، ولقد شعرت بأن من الممكن أن يلقى الشخص قبولا إذا كان معادياً للحرب أو معارضاً لجورج بوش أو مؤيداً للفلسطينيين،

ولكن لا يلقى أي قبول من أي طرف سياسي داخل الولايات المتحدة إذا ما كان موالياً للسعوديين والذي يعني مضاجعة العدو او عبادة الشخص ، ولا يوجد سوى تغطية إعلامية بسيطة ومحدودة للمملكة في الغرب في مواضيع غير مواضيع التجارة والنفط وإعلان الإصلاح ، ولاحظت وللأسف بأنه يوجد داخل المملكة وعلى الرغم من مشاهدة السعوديين للقنوات الفضائية ومطالعتهم الصحف واستخدامهم للإنترنت عدم مواكبة للأحداث ولاحظت ذلك حتى في مكتبة «جرير» التي لا تعرض سوى كتب عن الرحلات والتصوير وحياة أشخاص تاريخيين مثل «جير تريد بيل وهاري فيلبي » ولكنها لا تعرض مادة سياسية للجمهور التواق للمعرفة السياسية ويعتبر ذلك في حد ذاته مناقضاً للمنطق في هذه المرحلة.

ولقد واجهت بعض المضايقات بسبب إقفال المحلات أوقات الصلاة فالوقت في الولايات المتحدة يمر بطريقة مختلفة حيث نسارع في الانتقال من مكان لآخر مما يوصلنا للإجهاد وحافة الانهيار بينما شاهدت الأسر في جدة تسير في مجموعات مسترخية على الكورنيش بينما يلعب أبناؤهم بالطائرات الورقية أو يركبون الحمير أو يعدون اللحم المشوي في الهواء الطلق بعيداً عن الموسيقى الصاخبة التي تصك الآذان في الشوارع الأمريكية الرئيسية التي يشغلها المراهقون في سياراتهم المسرعة ...


والسؤال هو:- ما الذي جعلني أشعر بالغضب؟ لقد ظل هناك سؤال يطاردني لم أحصل على جواب له خلال جميع مناقشاتي التي جرت بالمملكة فعندما كان يوجه سؤال لشخص حول أسباب شعوره بالفخر لكونه سعودياً كان من الإجابات الشائعة إن السبب في ذلك هو كونه مسلماً أو عربياً مثلما إن المملكة هي موطن الحرمين الشريفين ولكنني لم أتلق إجابات حول القومية والروح الوطنية السعودية. إلا تروا ما في هذه الناحية من معنى ؟


لقد ظللتم ولسنوات عديدة ماضية تعتذرون علانية عن بعض أعمال العنف التي وقعت بالمملكة والافتقار للإصلاح أو بطء حركة التغيير وسمعت مراراً وتكراراً عن الشعور باليأس الذي أعمى عيونكم عن رؤية ما يجري أمامكم من خطوات تغيير ونمو وإنشاء مؤسسات جديدة وجهود إصلاحية.

إن لديكم أشياء كثيرة تجعلكم تشعرون بالفخر ولكن أدبكم الجم ورقتكم قد سمحت للغرب بأن يطأكم بقدميه وان يصفكم بأنكم مصدر تهديد للديمقراطية وللعالم .

يجب عليكم أن ألا تسمحوا بأن يستمر مثل هذا الشيء. وعليكم أن تسعوا للتقليل من المشاعر المعادية تجاه السعوديين والتوقف عن إعادة تأكيد نقاط ضعفكم.

إنكم أمة عزيزة ولذلك فعليكم أن تترجموا مشاعر الاعتزاز والفخر ببلدكم من خلال العمل وليس فقط من خلال المشاعر.

"عليكم أن تشرحوا للعالم كيف أنكم تحترمون النساء...:" وكيف أن بلدكم خالياً نسبياً من ا لجريمة وكيف أنها آمنة وكيف أنكم تمنحون الأسرة الأولوية في الاهتمام. عليكم أن تخرجوا عن صمتكم وان تتساءلوا كيف إن الولايات المتحدة الدولة الرائدة في الجريمة وفي الاغتصاب وفي العنف المحلي تجرؤ على اتهامكم بانتهاك حقوق الإنسان.

عليكم أن تسألوا كيف يدافع الأمريكيون عن تنفيذ أحكام الإعدام بقتل النساء والقاصرين والمتخلفين عقلياً بالكرسي الكهربائي. وعليكم أن تبينوا كيف أن ديمقراطية الولايات المتحدة تسمح بتصدير أكبر صناعة للصور العارية في العالم. فلماذا ينتقدون المملكة بسبب القيود التي تفرضها للحفاظ على الأخلاق؟



وعليكم أن تبينوا لهم كيف أن باستطاعة أي سعودي أن يترك محفظة نقوده أو الكاميرا الثمينة على المقعد الأمامي بالسيارة كما فعلت ويعود ويجدها في نفس مكانها بينما ينهمك الأمريكيون في استخدام أجهزة الإنذار لإبعاد اللصوص ، كما وينتشر المجرمون الذين يسيئون للأطفال في كل حي.

عليكم أن تبينوا لهم بأنكم تطبقون إجراءات أمنية صارمة وفريدة لمنع تكرار وقوع أعمال عنف حول بعض المجمعات السكنية كالتي وقعت في السابق فهناك على سبيل المثال مجمع سكني بالخبر محاط بخمسة جدران أمنية وعربات مدرعة وآخر محاط بثلاثة أنواع من التحصينات لضمان عدم عودة المجرمين مرة ثانية لمكان جريمتهم السابقة فلماذا مثل هذا الشعور بالخوف من قبل الأمريكيين الذين يعملون الآن بالمملكة.

عليكم أن تبينوا للأمريكيين بأن العديد من الراهبات والقساوسة والمستوطنين اليهود والحاخامات والكاثوليكيين يغطون رؤوسهم ولكن تغطية المرأة السعودية لرأسها يعتبر مظهراً من مظاهر الظلم ؟. ولماذا يعتذر السعوديون عن بطء خطوات التقدم بينما استغرقت الولايات المتحدة مائتي عام لمنح المرأة حق الاقتراع إذ لم يتم ذلك سوى في عام 1920م ؟. وعليكم أن تبينوا للأمريكيين بأنهم يميزون بين الرجل والمرأة في الدخل بينما وظف الرسول محمد (صلى الله عليه وسلم) للعمل في التجارة من قبل زوجته الأولى خديجة التي كانت امرأة ناجحة تماماً في أعمالها التجارية.


كما وحاربت زوجة أخرى للرسول هي عائشة جنباً إلى جنب مع المقاتلين في إحدى الغزوات والذي يدل على أن الإسلام يمنع العنصرية والتمييز ضد المرأة . وعليكم أن تبينوا للأمريكيين كيف انه لم يتم إلغاء التفرقة العنصرية ضد السود سوى عام 1963م بعد سلسلة من الاضطرابات وأعمال العنف ؟.

كما ولا يزال التمييز شائعاً ضدهم ولا يتم الاختلاط بهم من الجنس الأبيض بحرية . ولماذا تعطي الولايات المتحدة نفسها الحق في مهاجمة أي بلد عربي بينما لم يسبق وان وجهت أي دولة عربية تهديداً للولايات المتحدة فهل هذا من الديمقراطية في شيء ؟ والأهم من ذلك هل هذا هو الشيء الذي يريدونه ؟ بالطبع هناك أشياء عديدة تحتاج لإصلاح داخل المملكة وكل الدول تشهد صعوداً وهبوطاً ولا يوجد فارق كبير بين الروتين في المملكة أو السويد أو فرنسا وكذلك فإن الوزراء بتلك الدول كما هو بالمملكة يستقرون في مناصبهم ويقومون بأدوار في أجهزة الحكومة وليس لديهم الرغبة في التغيير.

وان لديكم أيها السعوديون مجموعة جاهزة من المطوعين أو المطوعات الذين يمكن استخدامهم لتحسين المستويات الأخلاقية للناس من خلال إبراز أن القيادة المتهورة محرمة في الدين لأنها قد تقود إلى إهدار أرواح الآخرين وتحريم الدين لأن يلقي أي شخص بالأوساخ في الشوارع ويلوث البيئة ويضر بصحة الناس


وأخيراً فإذا ما أصبحت العولمة والتكنولوجيا سمة من سمات هذا العصر فإن المصلح محمد بن عبد الوهاب قد دعا للإصلاح من اجل وحدة البلاد والعباد في القرن الثامن عشر ميلادي ولذلك فمن الممكن استخدام الاجتهاد والنصوص الشرعية لتوحيد أبناء الأمة من اجل خدمة الإسلام والمملكة والكرامة القومية ...

والحقيقة بأن هناك لغزاً كامناً في المملكة ربما يكون في طبيعة الناس أو ربما في طبيعة التاريخ أو ربما في طبيعة الأرض ولكن لو انه أتيحت لي الفرصة للبقاء مدة أطول في المملكة لربما واصلت البحث حتى أحصل على الإجابة لمثل هذا اللغز .إنني اشعر بأن جزءاً من قلبي قد ظل ورائي في المملكة ولكنني آمل أن أتمكن من العودة سريعاً للمملكة لمعرفة السبب في ذلك ..

يبدوا أن هذه الصحفية اللبيبة

لم تشعر بقيمتها كامرأة إلا عندما لبست الحجاب

و عندما قالت بأنها تركت جزءا من قلبها في المملكة

فذلك ما شعرت به روحها عندما تذوقت شيئا قليلا من روعة الإسلام


السؤال هو


هل سنستيقظ و نعي قيمة ما لدينا

و نلغي ما ألقي في رؤوسنا من أفكار سلبية عن بلادنا

حتى ظننا أنهم يعيشون في الجنة و نحن خارجها

اللهم أعد إلينا عقولنا و ارزقنا شكر نعمتك

علينا إذ جعلتنا مسلمين

آمين


رســالة وصلتني عبر الـبريد

قناصة الشرقية 23-12-2008 08:31 AM

رد: مقال جدير بالقراءة كتبته الصحفية الأمريكية تانيا سي هسو عن السعوديين
 
والله كلام هذي الصحفيه مرة عجبني
في ناس عندها وعي بالكلام اللي قالته هذي الصحفيه بس مالهم منصب ولايقدرون يسوون شي
وكمان غالبا اللي يعترضون على الوضع داخل السعوديه هم ضعفاء النفوس
لأن جميع دول العالم ماتقدم للشعب زي ماتقدم السعوديهلشعبها يعني لازم الفرد نفسه يقوم يخدم نفسه وكل الخدمات الميسره في الخارج مش من الحكومه وانما من جهود المتطوعين لا وكمان تاخذ ضرائب بس احنا لا
وكمان الواحد ينام سنوات عديده بعدين يصى ويقوم السعوديه والسعويه
واكثر شي لابد ان نشكر الدوله عليه هو الامان اللي احنا فيه يعني في الليل تقدر تنام وبابك مفتوح مافي احد بيدخل

الله يوفق الدوله وال سعود على جهودهم ويدخلهم الجنه يارب

..: حر بلا قيود :.. 23-12-2008 08:39 AM

رد: مقال جدير بالقراءة كتبته الصحفية الأمريكية تانيا سي هسو عن السعوديين
 

the fantasy

عزيزي ...
كبار السن لدينا يقولون مثلا دارجا { ما تعرف قيمة الشيء الا لما تفقده }
سأذكر لك حادثه وقعت لي شخصيا
كنت مسافرا في احدى السنوات الى دولة باكستان
وعشت هناك ما يقارب الشهر ... اتدري يا عزيزي
اني اقسمت بالله ان اجمل واروع واميز دوله هي المملكه العربيه السعوديه
عندما شاهدت ذلك الشعب كيف يعيش وكيف هو تفكيرهم
وما هي اكبر مشاكلهم تأكدت حينها اني اعيش في ديار الخير
هناك الاحياء لها ابواب ، تقفل في الساعه 12 عند منتصف الليل
لحماية اصحاب المنازل من السرقات ، واعمال العنف وعند كل بيت
كلب حراسه { اعزك الله } ... وهناك في الخط السريع لديهم يغلق في تمام
الـ8 مساءا ويمنع التجوال في ايام الاسبوع ما عدا الجمعه والاحد
واتعلم ان ذلك الشعب الذي يعتبر من وسط الشعوب التي تمتلك دخلا لا بأس به
يعيشون في ذل وقهر دائم ...

عزيزي ...
شدني في مقال تلك الكاتبه ما رمت إليه في الحجاب ، شدني كثيرا هنا
في انه هنا لدينا الكثيرون من الكتاب ومن وجهاء المجتمع من يحاول
تدنيس ذلك الحجاب ومع الاسف الشديد ، يحاولون النيل من نساءنا المحافظات
على دينهم المتميزات برداء الحشمه ، برداء الجمال واعتبره جمالا بكل تأكيد

شكرا جزيلا لنقلك القيم
انرت ساحات النقاش الجاد
وبانتظارك ...



¦! ΜiЯaCle !¦ 23-12-2008 10:12 AM

رد: مقال جدير بالقراءة كتبته الصحفية الأمريكية تانيا سي هسو عن السعوديين
 
https://up.graaam.com/uploads/images/...835a13b9e4.gif

وأخيراً ,, لقدوجدت النقطة التي كنا نبحث فيها منذ أمد طويل
فلقد أثارتني هذه الصحفية الأمريكية فيما كتبته عنا
لأنني وجدت بالأونه الأخيرة من هنا وهناك من يحاول التشويه لنا خارج المملكة
فمنهم من عاب على الحجاب ووصفه بأبشع الأوصاف وغيره الكثير لا أحب سردهُ حالياً
لأنني مهتمة جداً فيما كتبته الصحفية وهنا أضعها أول أولوياتي,,
لقد بهرتني بصدق ,,فأنا كما أعرف وسمعت بأن العالم الخارجي يحسدنا على ماأنعم الله
علينا من الأمن والأمان وكل ذلك بفضل الاسلام وعظيم تطيبقاته
فياأخي الإسلام دين أتي ليحسن أخلاق جميع عباده
ولا يتم تطبيقه إلا من قال لا إله إلا الله وأن محمداً رسول الله
فيبدأ بذلك تطبيق القواعد المشرعة في طياته
ونحمد الله على ذلك وأنه لفخر لي لأمره بالحجاب للنساء ليس لمنع الفتنة فقط بل
لإعطاءها ذلك النوع من الإستقلالية لدرجة إنهم شبهوها بالدرة المصونة التي تحافظ على جمال
ما بداخلها وهذا هو الحق في النساء الملتزمات بالحجاب لهم وقع كبير على أنفسهن تجاه ما أمرهم الله
وهو أن يدنين عليهن من جلابيبهن,,,
أيضاً لولا الإسلام وضع عقوبة حد السرقة لكانت هذه البلاد خالية من الأمن والأمان
وحد السرقه هو قطع اليد اليمنى من مفصل الكف ويتم تطبيقه على كل الأفراد وكل الطوائف
والمعتقدات بشريطه في داخل بلادنا الإسلامية
وغيره الكثير كل ذلك بفضل نعمة الإسلام التي اعطتنا ذلك الإحساس بالفخر وبالأمن
والأمان و الواجب علينا أن نعطيها كل الأهتمام لانها جاءت مهتمة بنا إرضاءً بالله عز وجل
إذن لابد لنا الشكر تجاة هذه النعمة,,,,
>>>>لعلمك لقد أحسست بذلك ولأول مره عند عودتي إلى المملكه
وأنا أذرف الدمع لإحساسي بشعور لا يمكن وصفه,,

زاوية مهمه للكل,,,
إذا كنت في نعمة فارعها فأن الذنوب تزيل النعم

وحطها بطاعة رب العباد فرب العباد سريع النقم

×
the fantasy
موضوع في قمة التعجب بصراحة لقد أعجبت به
لأنه من النادر والقلةللأسف من يذكر هذا الخير
المغفول عنه من الكل,,
لتأتي من هي خارج نطاق هذه النعمة وتذكر تلك الإيجابيات
التي نحن لم نذكرها ولم نتطلع لها حين إذن
طرح رائق اخي
دمت بحفظ الرحمن
جزاك الله كل خير
مودتي,,,

*

*

دلع اهلي يكفيني 23-12-2008 10:52 AM

رد: مقال جدير بالقراءة كتبته الصحفية الأمريكية تانيا سي هسو عن السعوديين
 
مرحبااا ...
اولاً .. من يقولي كم وردت كلمة عليكم أن تبينوا ..عليكم أن تشرحوا ... وغيرها مما علينا فعلة .؟؟ .... :)
وهذا يسوقني لسؤال .. لمن نشرح ولمن نبـين ونوضح ؟؟ ...

ثانياً يبدوا أن الأخت ..تانيا سي هسو ..,
بحثت كثيراً حتى وصلت لثقافة عامة عن بلادنا ولكن جهلت عنا وعن غالبية شعبنا امراً , فامنذو أن خلقنا لم نسمع عن الغرب إلا انهم قوم مشركين يعيشون الحرية بكل معانيها ويسبقوننا بسنوات عديدة وأن كنا بحاجة لصناعاتهم فسوف تأتينا, _فسواءً كانت خبرات سلبية او ايجابية هذا ماتعلمناه بالفعل_ ولم يربونا على أن امريكا هي الدولة المتقدمة والمسيطر ة على العالم ولابد لـنا من ارضائهـم و تجهيز الاعذار الكاملة _والمتوفرة وغير المتوفرة_ لكي لانـسقط من اعينهم !!
فأعتذر لها وبشدة لعدم مبالاتنا بما نسمعة عنا سواء اتهامات او حقائق عن حياتنا المحلية (وهذا رأيي ) وما استشفيته من مجتمعي وحياتي التي عشتها بوسطية كاملة , واتعجب ممن يفرح بكلامها فهي فرد من بين افراد لانشكل لهم اي اعتبار _اي لا تهتموا برأي القليل وتتناسوا الاغلبية_ ..
وكل ما أتمناة (وما علينا فعلة ).. هو تكويين صورة جميلة متكاملة عنا مايخصنا للعالم من حيث التقدم العلمي والمعرفي او احترام حقوق الأنسان _ ومحاربة مايسمى الارهاب _ لانهم يربطوننا بالأسلام ونحن في نظر كل الدول واجهة الاسلام , فالنسعى دائماً للحصول على مراتب التقدم لنرضي انفسناااااا اولاً .. ولا نعتمد على احد لكي لايجدوا اي عذر عند انتقادنا .. وليحاول كل فرد منا على أن يكون مثال صالح للأسلام ولبدلنا حين يرونا داخلها او حين نزورهم في بلادهم _ وهذا ما حاولناااا فعلة عندما ذهبنا لتلك الدول _ ولا ننسى أن ماسيوصلنا هوثقتنا بأنفسنا وعملنا على تطويرها وليست امكانياتنا المادية

أخي موضوعك بالفعل جميل فاشكراً لكـ
دمت بخير حال
.
.

عبدالله(the fantasy) 24-12-2008 04:38 PM

رد: مقال جدير بالقراءة كتبته الصحفية الأمريكية تانيا سي هسو عن السعوديين
 
اقتباس:

المشاركة الأساسية كتبها قناصة الشرقية (المشاركة رقم 5982528)
والله كلام هذي الصحفيه مرة عجبني
في ناس عندها وعي بالكلام اللي قالته هذي الصحفيه بس مالهم منصب ولايقدرون يسوون شي
وكمان غالبا اللي يعترضون على الوضع داخل السعوديه هم ضعفاء النفوس
لأن جميع دول العالم ماتقدم للشعب زي ماتقدم السعوديهلشعبها يعني لازم الفرد نفسه يقوم يخدم نفسه وكل الخدمات الميسره في الخارج مش من الحكومه وانما من جهود المتطوعين لا وكمان تاخذ ضرائب بس احنا لا
وكمان الواحد ينام سنوات عديده بعدين يصى ويقوم السعوديه والسعويه
واكثر شي لابد ان نشكر الدوله عليه هو الامان اللي احنا فيه يعني في الليل تقدر تنام وبابك مفتوح مافي احد بيدخل

الله يوفق الدوله وال سعود على جهودهم ويدخلهم الجنه يارب

اختي قناصة بالفعل دولتنا ولله الحمد والمنة تعيش في خير زاهر

وتحكم بكتاب الله وسنة نبينا محمد صلى الله عليه وسلم

والكثير من الغرب يجهل ديننا ولا يعرف عنه سوى انه دين الإرهاب

والكاتبة كانت جزءاً من هــؤلاء واثناء معاشرتها لمدة قليلة

للشعب السعودي والإطلاع على حياة اغلب الناس

اتضحت لها الصورة الحقيقية لنا

بل وارتاحت كلياُ لديننا ولمعاملتنا

لو ان كل امريكي يفعل مثل الكاتبة لأصبحنا في نظرهم

افضل الشعـــوب

قناصة الشرقية

اقتناصك بموضوعي زاده رونق وجمــال

دمتي بخــير

عبدالله(the fantasy) 24-12-2008 04:50 PM

رد: مقال جدير بالقراءة كتبته الصحفية الأمريكية تانيا سي هسو عن السعوديين
 
اقتباس:

المشاركة الأساسية كتبها ..: حر بلا قيود :.. (المشاركة رقم 5982555)

the fantasy

عزيزي ...
كبار السن لدينا يقولون مثلا دارجا { ما تعرف قيمة الشيء الا لما تفقده }
سأذكر لك حادثه وقعت لي شخصيا
كنت مسافرا في احدى السنوات الى دولة باكستان
وعشت هناك ما يقارب الشهر ... اتدري يا عزيزي
اني اقسمت بالله ان اجمل واروع واميز دوله هي المملكه العربيه السعوديه
عندما شاهدت ذلك الشعب كيف يعيش وكيف هو تفكيرهم
وما هي اكبر مشاكلهم تأكدت حينها اني اعيش في ديار الخير
هناك الاحياء لها ابواب ، تقفل في الساعه 12 عند منتصف الليل
لحماية اصحاب المنازل من السرقات ، واعمال العنف وعند كل بيت
كلب حراسه { اعزك الله } ... وهناك في الخط السريع لديهم يغلق في تمام
الـ8 مساءا ويمنع التجوال في ايام الاسبوع ما عدا الجمعه والاحد
واتعلم ان ذلك الشعب الذي يعتبر من وسط الشعوب التي تمتلك دخلا لا بأس به
يعيشون في ذل وقهر دائم ...

عزيزي ...
شدني في مقال تلك الكاتبه ما رمت إليه في الحجاب ، شدني كثيرا هنا
في انه هنا لدينا الكثيرون من الكتاب ومن وجهاء المجتمع من يحاول
تدنيس ذلك الحجاب ومع الاسف الشديد ، يحاولون النيل من نساءنا المحافظات
على دينهم المتميزات برداء الحشمه ، برداء الجمال واعتبره جمالا بكل تأكيد

شكرا جزيلا لنقلك القيم
انرت ساحات النقاش الجاد
وبانتظارك ...



عــزيزي حـــر بلا قـيــود

رغم بساطة تعقـيبك

الا انه زاد الموضوع روعة وتألق

عــزيزي حــر بلا قيــود

كم يؤسفنا حقيقـةً

من يكتب من ابناء هذا الوطن ومن عاشوا سنوات طوال

في ظله وفي امنه

عن الحجاب ويذكــره بالأمور الغير مهمـــة

وانه اختـيــاري وحرية شخصية

تغيرت افكارهم ومذاهبهم

انفتحوا على العالم الغربي فنسوا دينهم وانفسهم

واصبحوا يعيشون تحت وهــم التطور والنجاح

الا وهــو الأنـفـتـــاح والأخـتــلاط

عــزيزي حـــر بلا قيـــود

لقد انرت صفحتي بتواجدك وتعقيبك الرائع

دمـــتَ مــتــمــيزاً

عبدالله(the fantasy) 24-12-2008 05:08 PM

رد: مقال جدير بالقراءة كتبته الصحفية الأمريكية تانيا سي هسو عن السعوديين
 
اقتباس:

المشاركة الأساسية كتبها ¦! ΜiЯaCle !¦ (المشاركة رقم 5982847)
https://up.graaam.com/uploads/images/...835a13b9e4.gif

وأخيراً ,, لقدوجدت النقطة التي كنا نبحث فيها منذ أمد طويل
فلقد أثارتني هذه الصحفية الأمريكية فيما كتبته عنا
لأنني وجدت بالأونه الأخيرة من هنا وهناك من يحاول التشويه لنا خارج المملكة
فمنهم من عاب على الحجاب ووصفه بأبشع الأوصاف وغيره الكثير لا أحب سردهُ حالياً
لأنني مهتمة جداً فيما كتبته الصحفية وهنا أضعها أول أولوياتي,,
لقد بهرتني بصدق ,,فأنا كما أعرف وسمعت بأن العالم الخارجي يحسدنا على ماأنعم الله
علينا من الأمن والأمان وكل ذلك بفضل الاسلام وعظيم تطيبقاته
فياأخي الإسلام دين أتي ليحسن أخلاق جميع عباده
ولا يتم تطبيقه إلا من قال لا إله إلا الله وأن محمداً رسول الله
فيبدأ بذلك تطبيق القواعد المشرعة في طياته
ونحمد الله على ذلك وأنه لفخر لي لأمره بالحجاب للنساء ليس لمنع الفتنة فقط بل
لإعطاءها ذلك النوع من الإستقلالية لدرجة إنهم شبهوها بالدرة المصونة التي تحافظ على جمال
ما بداخلها وهذا هو الحق في النساء الملتزمات بالحجاب لهم وقع كبير على أنفسهن تجاه ما أمرهم الله
وهو أن يدنين عليهن من جلابيبهن,,,
أيضاً لولا الإسلام وضع عقوبة حد السرقة لكانت هذه البلاد خالية من الأمن والأمان
وحد السرقه هو قطع اليد اليمنى من مفصل الكف ويتم تطبيقه على كل الأفراد وكل الطوائف
والمعتقدات بشريطه في داخل بلادنا الإسلامية
وغيره الكثير كل ذلك بفضل نعمة الإسلام التي اعطتنا ذلك الإحساس بالفخر وبالأمن
والأمان و الواجب علينا أن نعطيها كل الأهتمام لانها جاءت مهتمة بنا إرضاءً بالله عز وجل
إذن لابد لنا الشكر تجاة هذه النعمة,,,,
>>>>لعلمك لقد أحسست بذلك ولأول مره عند عودتي إلى المملكه
وأنا أذرف الدمع لإحساسي بشعور لا يمكن وصفه,,

زاوية مهمه للكل,,,
إذا كنت في نعمة فارعها فأن الذنوب تزيل النعم

وحطها بطاعة رب العباد فرب العباد سريع النقم

×
the fantasy
موضوع في قمة التعجب بصراحة لقد أعجبت به
لأنه من النادر والقلةللأسف من يذكر هذا الخير
المغفول عنه من الكل,,
لتأتي من هي خارج نطاق هذه النعمة وتذكر تلك الإيجابيات
التي نحن لم نذكرها ولم نتطلع لها حين إذن
طرح رائق اخي
دمت بحفظ الرحمن
جزاك الله كل خير
مودتي,,,

*

*


اخــتـي ! ΜiЯaCle !

اعــجبني تـعـقـيـبــك ومــداخلتك

بالفـعــل نحن نخوض حرب اعلامية كبيرة

حول تحرير المرأة والأمر من ذلك

ان من يقوم بهذه الحرب اشخاص من بلدنا

لكن لن يصلوا لمبتغاهم طالما ان الإيمان بالله كبير

والصحفية طرحت رأيها دون خوف او تردد من ردة فعل

بعض الأشخاص الأمريكيين الحاقدين على الأسلام والسعوديين

بصراحة شجاعة كبيرة منها

انها وضحت صورة حقيقة عن الأسلام والحجاب والشعب السعودي

ونعمــة الامن والأمــــان

عــزيزتي ! ΜiЯaCle !

حضــــورك زاد الموضوع رونق وجمـــال

دمــتــي كما تحــبي

أقهر دمعتي بضحكه 24-12-2008 05:21 PM

رد: مقال جدير بالقراءة كتبته الصحفية الأمريكية تانيا سي هسو عن السعوديين
 
الله يعطيك العافيه لكن دام أنها تركة جزء من قلبها في السعوديه وأرتاحت عند أرتداء الحجاب فلما لم تسلم أسئل الله لها الهدايه وبعدين حنا عارفين النعم ومفتخرين بالسعوديه والله أني أموت في ترابها دام الله عزها وعز آل سعود الله يحفظهم والله أني ماعمري أنبهرت بحضارات الغرب لأن لهم دنيا وبأذن الله لنا نحن المسلمين الدنيا والأخره اللهم أجعلنا من الذين يفوزون بالدارين

عبدالله(the fantasy) 24-12-2008 05:23 PM

رد: مقال جدير بالقراءة كتبته الصحفية الأمريكية تانيا سي هسو عن السعوديين
 
اقتباس:

المشاركة الأساسية كتبها دلع اهلي يكفيني (المشاركة رقم 5982940)
مرحبااا ...
اولاً .. من يقولي كم وردت كلمة عليكم أن تبينوا ..عليكم أن تشرحوا ... وغيرها مما علينا فعلة .؟؟ .... :)
وهذا يسوقني لسؤال .. لمن نشرح ولمن نبـين ونوضح ؟؟ ...

ثانياً يبدوا أن الأخت ..تانيا سي هسو ..,
بحثت كثيراً حتى وصلت لثقافة عامة عن بلادنا ولكن جهلت عنا وعن غالبية شعبنا امراً , فامنذو أن خلقنا لم نسمع عن الغرب إلا انهم قوم مشركين يعيشون الحرية بكل معانيها ويسبقوننا بسنوات عديدة وأن كنا بحاجة لصناعاتهم فسوف تأتينا, _فسواءً كانت خبرات سلبية او ايجابية هذا ماتعلمناه بالفعل_ ولم يربونا على أن امريكا هي الدولة المتقدمة والمسيطر ة على العالم ولابد لـنا من ارضائهـم و تجهيز الاعذار الكاملة _والمتوفرة وغير المتوفرة_ لكي لانـسقط من اعينهم !!
فأعتذر لها وبشدة لعدم مبالاتنا بما نسمعة عنا سواء اتهامات او حقائق عن حياتنا المحلية (وهذا رأيي ) وما استشفيته من مجتمعي وحياتي التي عشتها بوسطية كاملة , واتعجب ممن يفرح بكلامها فهي فرد من بين افراد لانشكل لهم اي اعتبار _اي لا تهتموا برأي القليل وتتناسوا الاغلبية_ ..
وكل ما أتمناة (وما علينا فعلة ).. هو تكويين صورة جميلة متكاملة عنا مايخصنا للعالم من حيث التقدم العلمي والمعرفي او احترام حقوق الأنسان _ ومحاربة مايسمى الارهاب _ لانهم يربطوننا بالأسلام ونحن في نظر كل الدول واجهة الاسلام , فالنسعى دائماً للحصول على مراتب التقدم لنرضي انفسناااااا اولاً .. ولا نعتمد على احد لكي لايجدوا اي عذر عند انتقادنا .. وليحاول كل فرد منا على أن يكون مثال صالح للأسلام ولبدلنا حين يرونا داخلها او حين نزورهم في بلادهم _ وهذا ما حاولناااا فعلة عندما ذهبنا لتلك الدول _ ولا ننسى أن ماسيوصلنا هوثقتنا بأنفسنا وعملنا على تطويرها وليست امكانياتنا المادية

أخي موضوعك بالفعل جميل فاشكراً لكـ
دمت بخير حال
.
.

اخـتـي دلــع

الأخت تانيا لخصت موجز عن تجربتها بالمملكة العربية السعودية

حيثُ عايشت المجتمع بكامل اصـنـافه

واطلعت على مجمل الأمور وكيف يقضون يومهم

مع بعض البحث والسؤال عن امور عن المملكة كما ذكرتي

واخالفك الرأي

عندما ذكرتي

فأعتذر لها وبشدة لعدم مبالاتنا بما نسمعة عنا سواء اتهامات او حقائق عن حياتنا المحلية

واتعجب ممن يفرح بكلامها فهي فرد من بين افراد لانشكل لهم اي اعتبار _اي لا تهتموا برأي القليل وتتناسوا الاغلبية_ ..


بالعكس

مقال في جريدة امريكية يحمل كل هذه الحقائق والتوضيحات

تستحق من يفرح لها

كم من القراء سيقرأ المقال

كم من الأشخاص قد تتغير نظرته ناحية الأسلام و السعودية

هــذا رأيك وانا احترمـــه

واخــتلف الرأي لا يفسد بالود قضية

لكل منا تفكيره ونظرته

وحياته تكوينه

قد تجدي في مقال الصحفية تانيا

انه مجرد كلام غير مهم

اكثر من ان نطور انفسنا ونظهر صورة جميلة امام الكل

وهذا ما فعلناه دون شعور عندما كانت تراقب الصحفية تانيا

كيف يعيش المجتمع السعودي وببساطة ويقضي يومه

اظهرنا الصورة الحسنة بحجابنا وديننا

وتطويرنا لأنفسنا لا يأتي الا من اجتهادنا وكفاحنا

وتمسكنا بأعتقادتنا وإســـلامنا

وليس كل الناس يجهلون ماهي امريكا وماهي هذه الدولة

فالبعض يعرف اكثر مما يعرفون هم عن انفسهم

اشكــــرك على تـــواجــــدك وتــعـقـيـبـــك


الساعة الآن +3: 04:31 AM.


موقع و منتديات غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


SEO by vBSEO 3.6.1