اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام

عـودة للخلف   منتديات غرام > منتديات روائية > روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها
الإشعارات
 
أدوات الموضوع طريقة العرض
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 31
قديم(ـة) 28-02-2009, 06:28 AM
صورة ونين قلبي الرمزية
ونين قلبي ونين قلبي غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: انت قدري / رواية روعه لاتطوفكم اتمنى تقرونها


هلا الغلا


القصة ابداع جنااااااااااااااان
عاد الحين اسمعي امنيتي

7

7

7

7


تكمليها الى النهاية مو تقطعين


تعرفين انها تجنن وشخصيات القصة يهبلون

خاصة طبعا

يوسف ( جوزيف ) ومها و الاكشن اللي بينهم

**متى راح تعرف مها وعايلتها ان يوسف يقربلهم ويش بيصير لما تعرف ان جوزيف اللي يعمل فيها ها لعمايل يقرب لها ؟



** وجوزيف ويش راح يسوي لما يعرف ان ابو مها هو قاتل ابوة ؟



تسلمين غاليتي ويعطيك ربي العافية
و تسلم لنا الانامل الذهبية

تحياتي

ونين قلبي


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 32
قديم(ـة) 28-02-2009, 10:22 AM
تارتمارا تارتمارا غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: انت قدري / رواية روعه لاتطوفكم اتمنى تقرونها


ممكن بس تنزلي بارت جديد
ترسليلي على الرسايل الخاصة

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 33
قديم(ـة) 28-02-2009, 12:48 PM
صورة لشموخي رواية الرمزية
لشموخي رواية لشموخي رواية غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: انت قدري / رواية روعه لاتطوفكم اتمنى تقرونها


روووووووووووووووووعه بس امانه كملي البارت

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 34
قديم(ـة) 28-02-2009, 01:56 PM
صورة سعودية للصميم الرمزية
سعودية للصميم سعودية للصميم غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: انت قدري / رواية روعه لاتطوفكم اتمنى تقرونها


ابدعتي غاليتي للامام دائما


اختك
سعودية للصميم

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 35
قديم(ـة) 28-02-2009, 10:26 PM
فلانه فلانه غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: انت قدري / رواية روعه لاتطوفكم اتمنى تقرونها


روووووووووعه كملي يالغلا
ننطرج

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 36
قديم(ـة) 28-02-2009, 10:58 PM
صورة التخصصي الرمزية
التخصصي التخصصي غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد : انت قدري / رواية روعه لاتطوفكم اتمنى تقرونها


بلييييييييييييييييييييز كملي عن جد تحمست مع الروايه
وبعطيك العافيه والروايه جناااااااااااااااااااااان

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 37
قديم(ـة) 02-03-2009, 01:14 AM
صورة لوله الحلوه الرمزية
لوله الحلوه لوله الحلوه غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
رد: انت قدري / رواية روعه لاتطوفكم اتمنى تقرونها


شكرا لكل اللي تابع الروايه سواء رد اولا

وصدقوني هذا شي يحمسني انزل البارتات بسرعه



وشكرا للكل مره ثانيه


اختكم

لوله



وتفضلو البارت السادس واتمني لكم قراءه ممتعه
7
7



7

7
7
7
7
7
7
7
7
7
7
7
7
7
7
7
7
7البارت السادس
انت قدري



احسن يوم مر على سلمى
وهي راجعه البيت وضحكتها مشرقة على وجهها واللي ما شافوها من اسبوع
الجدة : هاا ... وش حلاتك كذا
سلمى : جدوده حياتي انا اليوم فرحانه ... فرحانه ( وتبوس خدود جدتها )
الجدة : دوم انشالله .... وش صاير
سلمى : هاااا .... هههههههه سر حياتي سر
الجدة : افا ااا ... سر على انا
سلمى وهي محرجه من جدتها : يووو ..عاد جدوده لا تحرجيني
الجدة: سلماااااا .. الموضوع به خالد ( وتغمز لها )
سلمى والابتسامه تملا وجهها : يووو عاد
الجدة : هههههههههه الله يهنيكم يا وليدي

دخلت في هذى اللحظة مها ولا سلمت على جدتها وسلمى الموجودين قدامها بالصاله ... وطلعت لغرفتها اللى بالدور الثاني وتجاهلت استغراب جدتها ونداءء سلمى

سلمى : هذي وش فيها كنها ما تشوف
جدتها والقلق يملاء قلبها : يمكن مستعجله ياوليدي
سلمى : مستعجله ايش ... يعني ما تقول السلام
الجدة : .....................................
سلمى : ابغي اطلع اشوفها وش صار فيها
الجدة : ريحي حالك الحين تنزل مشان تتغدى وشوفي وش بها

دخل ابو عادل في هالوقت من خارج البيت واتجه لامه ولسلمي : السلام عليكم ( وهو يسلم على راس امه)
الجميع : وعليكم السلام
ابوعادل : وين الباقي
سلمى : مها فوق .. وعادل على وصول
ابو عادل : طيب .. انا اروح ابدل ملابسي واصلي وقولي لهم يحطون الغدا لاني جوعان وتعبان ... وابغي انام ساعتين العصر لازم ارجع للمكتب
سلمي : ماننتظر عادل ؟؟
ابو عادل : تقولين على وصول !!!! يعني ما اخلص الاهو واصل .. يالله استعجلي
سلمى: حاضر بابا

دخل عادل في هذى الاثناء
عادل : السلام عليكم
الجميع ك وعليكم السلام
ابو عادل : هذا عادل وصل يالله حطي الغدى وزهمي اختك
نفذت سلمى اوامر ابوها ... وعادل طلع يبدل ملابسه
سلمي وهي تجلس عند جدتها : اتصل على مها تنزل
الجدة : اعوذ بالله من هالزمن بنت بعز شبابك متعاجزه ترقين هالدرجات وتزهمين اختك
سلمي : جدوده هذا فايدة التطور ... ريح نفسك واتعب قرشك
الجدة : يالله يالله تعبيه وازهمي مها
سلمى وهي تدق على مها : حاضرين للحلوين



اما مها كانت متجاهله صوت الموبايل وصوت كل شي حولها وداخله بملابسها تحت الدش تبي تنسي لكن الموقف يتكرر قدامها



سلمى : الظاهر نامت ما ترد
الجدة : العادة تنام بدون غدا
تغدى الجميع ... وكان باين علي سلمي انها غير كل اليومين اللى طافت وكان ابوها سعيد فيها .. وعادل مستمتع بالجلسه وتعليقات سلمى اللي كانت تنعش فيها الجو .. ومع قلق الجدة على مها الا انها حاولت قد ماتقدر تجاري الجو

اما مها كانت بعالم ثاني ... شعرها مبلول ولابسه بجامه خفيفه .. مالها نفس حتى تنشف شعرها
جالسه على الارض وحاطه راسها على السرير
جبل من الهم التفكيرعلى صدرها كيف تقدر تروح للجامعه مره ثانيه .. وتشوفه بعد ذاك الموقف
بكت كثير وصدع راسها وغفت عينها على هالوضع





فى شقة يوسف

كان الامر مايختلف كثير عن اللي عند مها

يوسف قاعد على السفره مع محمد وهو سرحان يحرك بالملعقه يمين وشمال
محمد : هييي انت جالس ترسم لوحه
يوسف : هممم
محمد : لاااه الرجال ماهو بالدنيا ... وين رحت
يوسف : ولا شي
محمد :وش ولاشي ذي.... شكلك مهموم
يوسف: افكر برسالة الدكتوراه ... ماودي تطول تعرف عمي رجال كبير ودي اريحه وامي اتعبت من فراقي وانا بعد تعبت من الغربه
محمد: يوسف انا اعرف انك قوي وش ذا الكلام انت حاس بشي
يوسف وهو يرجع ظهره وراسه وراء : حاس اني غريـــــــــــــــب
محمد : وانا ماني اخوك
يوسف : انت الخير والبركه ... تغدا تغدا .. لاتشيل همي انا اعقدك ماهو كلي عقد مثل ماتقول
محمد : شوف ياعقد انت ... والله ما احط بفمي شي الا انت تاكل قبلي
يبتسم يوسف وبتنهيده عميقه :ابي اكل ابى اكل
محمد : تسد النفس عقد
يضحك يوسف من غير نفس




في شقة هدى وامل


الساعة التاسعة مساءا
امل تكلم شادن زميلتهم بالشقه وهي ماسكه التلفون: اوووف ماترد وش صار لها ياربي
شادن ((بحرينيه )) : يمكن نايمه وش فيج مكبره الموضوع
امل : لا انا حاسني قلبي فيها شي
شادن : ويييي انت لا تحاتين اصلن مها قويه
امل :انت ما شفتيها شلون منهاره مادري وشنو قالها التبن هذاك
شادن : ياخبر بفلوس باجر يصير ببلاش نطري حق باجر وبتعرفين انت شحقه محرقه عمرج جذي نامي ويصير خير ان شالله
كانت هدى قاعده ساكته بدون تعليق تقرأ كتاب على الكنبه
تناظر لها شادن: وانتي مبتنامين
هدى : لا
شادن : كيفج

هدى تجلس لحالها بعد مادخلوا شادن وامل ينامون
بنهيده عميقه : صج انا وش فيني افكر جذي معقوله مها تمثل على انها ماتحب فهد والصج انها تحبه .. لكن مها عمرها ما ..( تهز راسها تبعد الافكار عنها)... الله يلعن ابو فهد لابو اللي يحبه انا ليش جذي
وجلست تبكي

اطلعت امل فجاءه وشافتها لكن ما قربت لها ولا اسالتها

امل وهي تدخل افراشها : هدى تبجي
شادن : ليش
امل : ما سالتها
شادن : استغفر الله .. والله عين ماصلت على النبي وش فيكم جذي
امل : خليها تحس
شادن : شنو تحس فيه
امل : اقول نامي احسن
شادن : الله يهديكم
امل : نامي يمه نامي وريحي راسج





وفي نفس الوقت في بيت ابو عادل

سلمي طلعت علشان تشوف اختها اللي مانزلت من الظهر
سلمي وهي تدق الباب: مها .... مها
تدق الباب مره ثانيه :
مها انت نايمه للحين
مها بصوت تعبان مره : ماابغي اتغدي
سلمي: افتحي الباب ... أي غدا الحين الساعه تسع ... تدق الباب مره ثانيه ... مها افتحي الباب

مها قامت بكسل وافتحت الباب وعلى طول ردت ونامت
سلمي تتبعها : ليه شكلك كذا
مها : امممم سلمي ابغي ارقد الله يخليك بردانه مره
سلمي وهي تلمس جبين مها : انت حرارتك مرتفعه مره
مها بصوت تعبان: لاتكبرين الموضوع ايدك اللي بارده
سلمي : وش ايدي شوفي شكلك ... انا بتصل على الدكتور
مها : والله مافي شي لا تكبرين الموضوع الله يخليك .... اوووف
سلمي اتصلت على دكتور العائله بدون لا تلقي لمها وترجيها اهتمام
بعد نص ساعه كان الدكتور موجود ومعاه الجدة وسلمى في غرفت مها
الدكتور بعد مافحص على مها : انها اعراض برد .. وارهاق .. ساعطيها بعض المسكنات والمضاد الحيوي وتترتاح
سجل الدكتور مجموعة ادويه واعطاها لسلمي وهو يقول : تستمر على هذه الادويه لمدة اسبوع مع االراحه والتغذيه الجيده وستكون بخير
سلمى : شكرا دكتور
الجدة : وش قال
سلمي : يقول برد
اطلعت سلمى مع الدكتور للباب ... وصادف بو عادل داخل للبيت
ابوعادل بتفاجاء من وجود الدكتور : دكتور توم!!!!
التفت على سلمي وكمل : امى فيها شي؟؟؟
سلمي : لا بابا مها عندها شوي برد
ابوعادل بعد ماتطمن : اووه اسف دكتور .. كيف حالك
الدكتور : بخير
ابو عادل : كيف حال ابنتي
الدكتور : انها مصابه باعراض برد والتهاب في الشعيبات الهوائيه وستكون بخير فقط اذا تناولت الدواء بانتظام ..
ابو عادل : اوه حسنا .. شكرا لك على اية حال
طلع الدكتور لخار ج البيت
وابو عادل طلع فوق يشوف مها
ابو عادل :سلامات
مها وهي تعدل من وضعها بتعب : الله يسلمك بابا
ابو عادل : عاد البيت ماله طعم بدون حسك .. يالله قومي بسرعه علشان ينور البيت
مها تبتسم بتعب : انت النور كله بابا
الجدة : ابغي اخليهم يسون لك شي تاكلينه
مها بترجي: لا جدوده مابغي
الجدة : وش مابغي الاتاكلين مشان العلاج يمه
دخل عادل عليهم وهو يبتسم لمها : ها مهاتي الظاهر انا اللي عطيتها عين اليوم
ابو عادل :جانا المزعج
عادل: الله يسامحك بابا اصلن انا اهدئ واحد بامريكا
ابو عادل : يالله يالمزعج نطلع علشان مهاوي ترتاح
عادل : للحين موعارف قدري بس يالله يالله
تضحك مها وهي باين عليها التعب مره


فضت عليها الغرفه ... وعم الهدوء وهاجمتها الافكار وتذكرت الموقف الكريه وهي تقول في نفسها
ياربي منين استوحي هالفكره عني

في هذا الوقت كان جوالها يدق
ناظرت بالشاشه لقتها امل
حطت الجوال صامت مالها نفس تتكلم ولا كلمه ولا تتذكر شي يكفي افكارها هي ماهي ناقصه بعد احد يكلمها عن الجامعه








في الجامعة

هدى لوحدها بعيد عن امل ومها غايبه طبعا لانها تعبانه
هدى تناظر جوالها وتشاور نفسها : ها اتصل لا لا اكيد درت ..ها لا لا .. اوووف ياربي

انجلينا طالبه امريكيه تعرف هدى وصديقاتها: اووه هدى لماذا انت لوحدك رايت امل هناك
هدى : اهلا انجلينا اعرف انها هناك
انجلينا : ايزعجك ان اجلس معك
هدى : وانا لاقيه..... اقعدي ...
انجلينا : ماذا قلتي؟؟؟
هدي: تفضلي
انجلينا : اين مها ؟؟
هدى : لم تحضر اليوم
انجلينا : لماذا تشاجرت مع جو؟
هدى : لم اكن حاضره الموقف>>>> تبي تصرفها
انجلينا : انا حضرت ولكن كانت تتكلم بالعربي ولم افهم
هدى متفاجاءه : حضرتي!!!!
انجلينا : نعم ولكن كانا يتكلما العربي ولم افهم شئ
هدى : وفهد؟؟
انجلينا : فهد ماذا؟؟
هدى : الطالب الذي كان معها؟؟
انجلينا : اعرف فهد لكنه حضر متا خرا انا رايت مها عندما نزلت من مكتب جو تبكي ولم يكن معها احد ووقفت عند البوابه ولم اشاء الاقتراب منها لاني لااحب التدخل في شوؤن الغير وبعد برهه اتي فهد وساعدها على الجلوس وجلس معها ولكنها لم تعره اهتماما وكانت متعبه
هدى : لم يكن معها منذ البدايه ؟؟
انجلينا : لا وعندما خرج الاستاذ جو راها تبكي ارسل فهد وكلمها بغضب وحاولت ضربه
هدي:هيييه !!!!
انجلينا : لكنه امسك يدها وكان يكلمها بحده وذهب ثم اتيتم انتم
هدى بغضب : يعني جين تكذب
انجلينا: ماذا قالت ؟؟
قالت هدى الكلام اللي قالته جين لانجلينا
انجلينا باندهاش : لما قالت هذا انها تكذب فقد كان فهد يجلس مع مها امام الجميع وايضا لم يتكلما فقد كانت تبكي
هدي : عن اذنك انجلينا
انجلينا ترف اكتافها بستغراب : باي!!




في مكتب يوسف

على باب مكتب يوسف قرعات متردده
يوسف: ادخل
تردد من الطارق
يوسف بصوت مرتفع : ادخل
يفتح الباب بتردد وتطل براسها
يوسف : ادخلي
هدي : صباح الخير استاذ
يوسف : تفضيلي صباح الخير ماذا تريدين
هدي تتكلم بالعربي بتردد هي عارفه انه فاهمها لكن كنها مسويه شي غلط: استاذ انا يايه ...
يوسف : هاا ياهدى
هدى : استاذ انا اسفه على كل اللي طاف اولا .. وثانيا ..ابيك تخف على مها لانها انسانه حساسه ولاهي قد انك تتحداها لانها خسرانه خسرانه
يوسف : هى اللي ارسلتك؟؟
هدي : اقسم بالله ولاتدري
يوسف : اخبرك تدرسين ادارة اعمال ماهو حقوق

هدى : بس حرام انت حاط عليها
يوسف : انا ياهدى هذا من اولها دفاعك هجوم

هدى ( وهي تحاول تعرف الموقف اللي صار امس) : لكن كلامك لها قاسي امس ولا ينطبق عليها ابد اصلن مها...
يوسف : دلوعه وعنيده وشايفه حالها هي صحيح حل و؟؟؟(يتنحنح ) اقصد شاطره بس احترام الاخرين شي مهم وخصوصا لما يكون استاذ او اب او اكبر منا عموما

هدي: صدقني هي متربيه عدل ومحترمه
يوسف يقاطعها : على العموم اعجبني حبك لها ودفاعك عنها لكن من الواجب الانسان لما يكون ندمان يجي يعتذر هو ماهو يبعث سفير المسائل ماهي محتاجه وانا قابل اعتذارك عن نفسك بس. .. لكن هي
هدى تقاطعه : اصلن انا يايه علشانها اهي اولا
يوسف : هدى انا مشغول وايد على قولتكم ابغى اكمل اللي بديت فيه وصدقيني وقوليلها انا عندى اللي اهم منها بكثير ولا اشكلت علي شي اوكيه
هدى :استاذ الله يخليك افهم اهي ما تدري اني يايه حتي اهي غايبه اليوم
يوسف ( بخباثه ) : طيب طيب وصل اللي تبين تقولين ما تشوف شر
هدى : انت فهمت غلط
يوسف : تفضلي ياانسه انني مشغول ((بالانجليزي ))

اطلعت هدى وهي تقول في نفسها ( من عذر مها تكرهك الله ياخذك )


في بيت ابوعادل

بعد اربع ايام
سلمى : بابا .... بابا
طلع ابو عادل من مكتبه على صوت سلمى اللي كانت تنادي من فوق : وش فيه
سلمى : ناظر بنتك ماهي براضيه تاكل ولا تاخذ الدوا.. انتهت .. وجدتي اتعبت معها
طلع ابوعادل لفوق وتكمل سلمى : بابا ما نزلت حرارتها للحين
ابو عادل : اعوذ بالله منك يابليس ما تبغى تكبر هالمها
وصل ابوعادل لغرفة مها اللي اول ما شافت ابوها غطت راسها وهي تبتسم
قرب منها وكشف غطاها عن راسها وجلس جنبها بالسرير ولمس جبينها وقال:انت للحين حرارتك مرتفعة ليه انت عنيده
مها : بابا ماحب الدواء
ابو عادل : مهاااااا تبغين تزعليني منك .. ترى مايصير كل يوم والثاني وانا واقف على راسك علشان تكلين اوتاخذين دواك انت كبرتي مايصير كذا
مها : بابا الالفلونزا تاخذ وقتها وتروح مهو بالازم الدوا
ابو عادل : يالله يالله بلا دلع وشربي الدواء
مها تاخذ الدواء غصب : يخ وتشرب كوب المويه كله علشان يروح طعمه من فمها
ابو عادل : ههههههههه تذكريني لما كان عندك ست سنين كنت تسوين كذا بعد
يقوم ويسلم علي راسها وخدودها : ها بابا تاكلين ولا اجلس ااكلك
مها :لا مايحتاج باأكل
الجدة : شوف وانا من الصبح مقابلتك واترجاك ولا طعتي ... خلاص زعلت
ابوعادل : هههههههههه ياويلك زعلتي امي
مها : ما عاش (تكح ) من يزعلك يالغاليه
الجدة : ايه ايه طابت علومك
مها : انا علشان خاطرك ابغى اكل كل الاكل هذا
الجده : اشوف ... انا ابغي اروح انام وتعلمني سلمى الصبح ان ما اكلتي
مها : تصبحين على خير يالغلا
حست مها بالدفء العائلي اللي نساها شوي الجامعه ويوسف وطاريه

اكلت مها وكانت سلمى تراقبها بحنان
سلمى : على فكره امل صاحبتك اتصلت على البيت وسالت عنك
مها قلبها دق بقوه لما اسمعت اسم امل وتغير لون وجهها ماتبغي حتى ذكري شي في الجامعه
سلمى : وش فيك مها تغير لونك كذا
مها تسرع بالاكل : وش فيني مافيني شي
سلمي : مادري بس حسيت لونك تغير
مها وهي مرتبكه : يمكن ( تكح ) من التعب
سلمي : يمكن .... وتسكت شوي .. مها
مها : همم
سلمي: تعرفين ماهو اسلوبي اضغط عليك علشان تقولين لي شى بس ترا انا اختك واكبر منك اذا فيه شي ممكن افيدك

مها : حياتي سلمى صبعا لكن اقسم لك ما في شي
سلمى : مها مااخبرك تكذبين
مها : واكذب ليه
سلمي : على العموم مثل ماقلت لك .. انا الحين ابغي انام وفكري باللي قلت لك كويس
مها : انشا الله ان شالله
سلمى : تصبحين على خير
مها : وانت من اهله
صكت الباب سلمى اول ماطلعت
مها : اووووووووووف الله لايسامحك يايوسف حتى الكذب تعلمته من عرفتك





اليوم الخامس من غياب مها
بعد محاضرة يوسف
كانت امل آخر من خرج من القاعه وقبل توصل للباب
يوسف : انسه امل
لفت امل بجسمها كله : نعم
يوسف : كيف حالك
امل باستغراب : بخير
يوسف بتردد: اين مها لماذا لا اراها معك
امل : لا اعلم عنها شى لا ترد على اتصالتي .... ولكن لماذا تسأل
يوسف : لا شي ولكنها طالبه مجتهده والغياب يؤثر على مستواها
امل بخبث : مستواها
يوسف بحزم : ماذا تقصدين
امل : لاشي
طلع يوسف من القاعه وترك امل اللي بسرعه طلعت تلفونها

امل : يووو تلفوني للحين صامت .. خليني اشوف المكالمات اللي فاتت
لقت مكالمات لمها ورساله منها (( عندما تستيقظين من النوم كلميني))
دقت علي معا على طول :
مها بصوت نعسان : الو
امل : صباح الخير ياكسلانه
مها : هلا والله امل .. وينك امس دقيت عليك
امل : الحمد لله على السلامه اولا ... ولهت عليج وايد ثانيا .. وكنت نايمه ثالثا
مها :ههههههههههههههه..طيب كيف حالك
امل : تمام انت وين هالغياب
مها : تعبانه والله يا امل المهم اخباركم؟؟؟ ....و وين الخاينه هدى ما لقيت الا اتصالاتك
امل برتباك : والله مادري المهم في شي صار يهمك
مها : عن هدى ؟؟
امل : لا عن يوسف
مها : مات
امل : ههههههههههه حرام عليك لا لا سال عنك
مها قلبها قام يدق بسرعة وارتجفت : وش يبي مني ذا
امل : هههههههههههههههههه يقول الغياب ياثر على مستواك
مها : لا والله .. السخيف .. بس خليه يولي عطيني هدى
امل : هدى ..ها
مها : وش فيك أي هدى ..
امل : صراحة مدري وش اقولج
مها بسرعة وخوف : امل هدى فيها شي
امل : هديئ اعصابج تراها ماتستاهل منج جذي
مها بنفس اللوعه : امل هدى وينها
امل : انا ما اكلمها من اسبوع
مها : ليه وش صاير؟؟
وقالت لها امل على اللي صار من هدى وموقفها من كلام جين
مها : اووووف خوفتيني عليها احسب صار لها شي
امل : يعني مر عليك الكلام وما اثر
مها : انا عاذرتها تدرين وش كثر هي تحب فهيدان .. وجين كنها تدري جت على الوتر
تدرين لو قايلتلها جين الكلام ذاك وجايبه سيرت أي واحد الا فهد كان هدى اكلتها تبن
امل تقاطعها : لالا موعذر حبيبتي اهي تعرفج زين وتعرف التبنه جين وش حقه تصدق
مها : اقول مو على هدى انا ماارضي
امل : الحين وانا زعلانه علشانج جذي ردج يالخبله
مها : انت ماتعرفين هدي وحبها لفهد
امل : ياحياتي يامها والله الجامع من غيرج ولا شي
مها : يو كل الناس تقول نفس الكلام مدري وش اسوي ياربي
امل : امش يالغرور
مها : هههههههههههههه باي الحين اشوفك بكره موووووووه
امل : باي يالمغروره هههههههه






............................................
قررت مها ان تنسي وتبدا من جديد وماراح تحط نفسها في مواجهه مع هذا الشخص الكريه تبغى ترجع تضحك من قلبها كفايه اللي صار لها في الكم يوم اللي فاتت لما حطت نفسها في مواجهه معه
ومن جهه ثايه شيطان فكرها يقول (( وين التحدي والعبره في من يضحك اخرا نسيتي ))هزت راسها بقوه كنها تلغى هذى الافكار
تقول لنفسها انا ماصدقت بابا يرضى اصلن لما يعرف بيزعل
وترجع لها لافكار الشيطانيه (( اصلن انت جبانه ))
مها : اوووووف اقوم اخذ شور احسن

البست تنوره سودا تحت ركبتها وبلوزه بيج باكمام قصيره ورفعت شعره بشكل مرتب وحطة مسكار
وقلوس وبلشر مشمشى وحطة العطر المميز لها وطلعت


وعند شقة امل وهدى
امل : صباح الخير ( سلمت عليها ) الحمد لله على السلامه
مها : الله يسلمك كيف حالك ؟\
امل : تمام .. حبيبتي مشتاقه لج حيل .. صراحه الجامعه مالها طعم بدونج
مها : تسلمي ياعمري
امل : يالله امشي ليه واقفه
مها : ليه وهدى ؟؟
امل : لا لا طلعت امبجر
مها : وراه .. (ليه)
امل : مادري عنها
مها : للحين ماتكلمون مع بعض الله يهداكم


وصلوا للجامعة وكانت مها عيونها تدور تدور هدى ولا لقتها
امل : هيه ... انت المحاضره
مها ارتبكت وبان عليها انها ماودها تحضر هالمحاضره
امل : انطنش؟؟
مها : لا وليه ويمكن انشوف هدى هناك
وصلو القاعة وشافوا هدى قاعده لوحدها وأول ما شافتهم ابعدت وجهها الجهه الثانيه لكن مها جلست بجنبها
مها تدفعها بكتفها : ما في هلا ولا مرحبا ولا الحمدلله على السلامه ولا اشتقنا مثلا
هدى : .........................
مها وهي تلف وجه هدي عليها : السلام لله
تبتسم هدى غصب .. مها طيوبه وتحب صديقاتها لانها تعدهم مثل خواتها واكثر
قامت هدى وسلمت عليها وقالت لهابصوت واطي: امل قالت لج شي
مها تهز راسها وتغمض بعيونها: كل شي
هدي: هييييييييييييه
دخل الاستاذ جوزيف حط الاوراق اللي بيده علي الطاوله اللي خاصه فيه
رفع راسه وقال : صباح الخير
اصوات متفرقه منخفضه : صباح الخير
جت عيونها بعيونه وابتسم ابتسامه فيها سخريه
طول المحاضره مها على اعصابها وكانت تلهي نفسها بالكتابه ولا ارفعت عينها له وكانت تردد بينها وبين نفسها ((انا جايه ادرس)) مرات ودها تطلع من القاعه ومرات تقول لنفسها لا يابنت خلك قويه
لكن الاحساس الاقوى انها ماهي طايقه تسمع صوته
اما هو فكان ينتهز كل فرصه ينشغل فيها الطلبه عنه ويسترق بعض اللحظات علشان يتامل هذا الحسن الرباني اللي كان يجبره رغم انه مايحب هالتصرفات انه يدقق في ملامحها الي ان حفظها
ودايم مايدري وش سبب هالشعور وصوت في داخله يقول
(اكره دلعك وعنادك لكن شي غصب عني يخليني ادورك وابي اشوفك ..ايش هو؟؟ حب .. ؟؟؟؟
لا لا وانا فاضي لكذا
ايش ؟؟
ايش )
كان يشرح وده يسمع صوته بنفس الاحساس اللي ماهو عارف يفسره
قام يسال الطالبه والطالبات عن المحاضره
وكان نصيبها سؤال
ارفعت عيونها وجت بعيونه حس انه مشتاق لها مررررره وكان صوتها يشعل هالاحساس فيه
ولا انتبه اذا كان اجابتها صح او لا
ولسان حاله يقول (( وبعدين يايوسف))
انتبه لما انتهت من الاجابه قالها : اجلسي شكرا


انتهت اطول محاضره مرت على مها واقصر محاضره مرت على يوسف حس ان ما وده تنتهي
اطلعت مها بسرعه وهي تسحب هدى
وقفت هي وياها قريب من القاعه
مها : الحين تقولين لي ليه زعلانه
هدي : مافي شي
مها : الله
هدي : مها انا اسفه
قرب يوسف منهم واول ماشافته هدى سكتت وقامت تناظره
مها لاشعوريا التفتت علشان تشوف اللي شغل هدي وسكتها
اول ما شافته صار قريب منهم سكتت ولفت وجهها باتجاهه
يوسف : انسه مها
مها : ..........
يوسف : من فضلك ابلغي والدك انني اريد مقابلته
مها وهي متفاجاءه: والدي وماذا تريد منه
يوسف ببرود : لايعنيك ابلغيه فقط
مها بغضب وتكلمت بالعربي: انا ما ادخل بابا في السخافات اللي تحصل لي
يوسف يرفع حواجبه بخبث : وهل انت خائفه
مها : هه مسكين
هدى ترقع الموقف : مو مسألت خوف بس مافي داعي
يوسف : اريده في شي خاص بي
مها : خاص!!!!
ناظرت فيه من فوق الي تحت وبعدين اخذت ورقه من دفترها وكتبت فيها رقم جوال ابوها واسمه : رتب امورك لوحدك انا لاشأن لي
يوسف يقرا بصوت مرتفع : عبدالله الجاسر .... اممم شكرا
مشت مها مع هدي وهو واقف بدون لا ترد عليه

هدى : وش يبي في ابوج
مها : انت وش اخبارك >>>> تغير الموضوع
هدي : اتهقين بيخطبج !!
مها ضربت هدى بالكتاب : استغفر الله
هدي : اتهقين يبي وظيفه ؟؟؟ ههههههه
مها : وين امل .. ابي اروح هذي ماينسولف معها
هدي بسرعه احضنت مها : مها سامحتيني
مها وهي تشد شعرهدي: اكيد يالخبله
هدى : يالله نراضي امل انا وايد مشتاقه لها
مها: يالله
هدي : بعد علشان تقول توقعاتهاعن جو هههههههههههه
مها: هذي كيف اتفاهم معاها ههههههههههههههههههههههه
كان منظرهم فرحانيين ببعض ويحبون بعض حيل زهذا الشي سبب لتقرب الكثير لهم



اتمني تشدكم الاحداث لانتظار البارت القادم

يالله باي ابغى انام انا سهرانه علشانكم


لوله


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 38
قديم(ـة) 02-03-2009, 04:13 AM
صورة اجاريه يعاندني الرمزية
اجاريه يعاندني اجاريه يعاندني غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: انت قدري / رواية روعه لاتطوفكم اتمنى تقرونها


جنااااااااااااااااان وربي بس مدري وش يبغى يوسف في ابو مها الله يستر
بليييز قلبوو لاتتاخري

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 39
قديم(ـة) 02-03-2009, 04:26 AM
صورة لشموخي رواية الرمزية
لشموخي رواية لشموخي رواية غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: انت قدري / رواية روعه لاتطوفكم اتمنى تقرونها


مشكوره ياقلبي ماقصرتى بس لاطوليني

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 40
قديم(ـة) 02-03-2009, 05:49 AM
صورة جود الدنيا الرمزية
جود الدنيا جود الدنيا غير متصل
©؛°¨غرامي فضي¨°؛©
 
الافتراضي رد: انت قدري / رواية روعه لاتطوفكم اتمنى تقرونها


يسلمووووو على الباررررت الروووعة

الرد باقتباس
إضافة رد
الإشارات المرجعية

أنت قدري / بقلمي , كاملة

الوسوم
((انت , لاتطوفكم , اتمنى , تقرونها , رواية , روووووعه , قدري))
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
روايتي الأولى : أبي أنام بحضنك و أصحيك بنص الليل و أقول ما كفاني حضنك ضمني لك حيل / كاملة ازهار الليل روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 6809 04-09-2017 02:45 AM
رواية ضحية زمن / بقلمي ، كاملة شاربه فليت و مضيعه البيت روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 101 19-01-2016 09:37 AM
رواية ما دريت إن الليالي غيرت قلبك علينا ما خطر لحظة ببالي تنسى كل اللي عطينا / بقلمي ، كاملة •}.جُـgد الـζـزِنْ •° روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 469 27-11-2014 04:47 AM
خاني و ذليته / بقلمي ، كاملة mesho-O-o روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 590 28-06-2014 11:44 PM
مجلس الروايات للإستفسارات و الطلبات ؛ الزعيـ A.8K ـمه روايات - طويلة 2042 24-02-2010 04:37 AM

الساعة الآن +3: 04:17 PM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


تصميم دريم تيم

SEO by vBSEO 3.6.1