منتديات غرام منتديات إدارية - يُمنع طرح اقتراحات ارشيف غرام لقيت في قلبي وطن ولقيت بك منفى قصة بلون يوناني مكتملة
VERCACE يــــا عيونه...¡!¡!¡

هااااااااااااااااااي


جبتلكم هالقصة رووووووووووووعة ومكتلمة بعد

للأمااااااااااااااانة منقوووووووووووووووووووووووولة




كل يوم بنزل لكم باااااااااارت



بس ابي ردووووودكم بالاول



ان شاء الله ماتطلع مكررة









قمت من النوم مفزوعة على صراخ زوجة ابوي ،كانت الساعة 2 وهذا اللي زاد خوفي، طلعت اركض صوب حجرةابوي لقيت مرته حاطه راسها على صدره وتصيح قربت منه شوي شوي وفي عيوني نظرة خوف ،شفته شاحب ومغمض ،التفتت علي مرته وقالت لي:ابوج مات مات مااااااااااات يا حور شلون بعيش بدونك يابوراشد شلون
دخلوا اخواني راشد وهيا نفس دخلتي وعلى وجهم نفس النظرة
ماقدرت استحمل،رجولي ما تشيلني جلست عالارض ماسكة راسي بالقو احسه بينفجر، أبوي مات اشلون ،عمره 45 مافيه شي ماكان يشتكي من شي وانا احين من لي مالي حد في هالدنيا غيره محد يحبني مثله محد يدلعني ويخاف على مشاعري كثره اااااه ياربي ساعدني ساعدني دموعي ماتنزل احس اني اختنق.

دخل خال اخواني الظاهر راشد اتصل له عشان يقوم بالازم ، اشر لي راشد بعينه عشان ادخل غرفتي لاني كنت قاعدة بلبس النوم، دخلت حجرتي انسدحت عالسرير وانا اتمنى اغمض عيني وافتحها ويكون هالشي كابوس حسيت اني ابي انام مادري ليش يمكن عقلي يوحي لي اني لو رقدت راح ينتهي كل شي من حولي ،واخيرا قدرت اغمض عيني وارقد.

هيا: قومي قومي (بصراخ)يا البليده ياعديمة الاحساس.
قمت من النوم متخرعة شالسالفة ، فتحت الباب لقيت هيا اختي لابسه الشيلة والعباة .
حور:بسم الله اشصاير اشفيج هيا
هيا: انتي غبية ولا تستغبين ابوي الفجر متوفي ماتدرين يعني ان في ناس بيجون يعزونا وان الشغالة مسافرة يعني تعالي ساعديني محد عندي امي في حجرتها منهارة وماتقدر تقوم من السرير.
حور: ان شالله بتصل فالضيافة يقومون بالازم والله يخليج بسج صراخ ترى اللي فينا يكفينا.وسكرت الباب في وجهها.
هيا:غبية
راشد:اشفيج
هيا:مافيني شي بس كنت اكلم هالغبية عن ترتيبات العزا تراني متوهجة امي تعبانة وهذي قافلة على عمرها والحريم كل مالهم يزيدون في المجلس وانا ماعرف اشلون اتصرف ،بروحي تعبانه(ودمعت عينها)
راشد وهو يحط يده على كتف اخته وعلامات التعب واضحة عليه:لا تشيلين هم الحريم اكيد بقدرون حالتنا وبعدين خالتي ندى راح تجي بعد شوي توني مكلمها.
اليوم الرابع
لبست عباتي وشيلتي، اليوم لازم اطلع المجلس كفاية ، دموعي نشفت وتعبت ابي اختلط بالناس وانسى شوي مع اني مستحيل انسى.
دخلت حور المجلس طبعا لازم تلفت الانظار صوبها لان حور كانت وبدون مبالغة اسم على مسمى كانت تلفت الانتباه ببياضها الناصع الذي لاتشوبه شائبة وعيونها الكبيرة الرمادية وانفها الدقيق وشفايفها المليانه كانت كأنها رسمة ، ملامحها كانت مخلوطة مابين ملامح امها اليونانية وابوها القطري وهذا كان السبب الرئيسي في كره هيا لها لان على الرغم من ان هيا فيها جمال عربي اصيل يظهر في عيونها السود وسمارها الحلو وشعرها الاسود القصير الا انها ما كانت تجي شي عند حور .قاموا الحريم يسلمون عليها ويعزونها بالغالي
قعدت حور جنب اختها .
هيا:ما شاالله واخيرا شرفتينا بحضورج الكريم اشوف الكل فز لج
حور:مب وقته يا هيا اجلي سخافاتج هذي لوقت ثاني.
هيا:ان شاالله عمتي أي اوامر ثانية طال عمرج.
حور:لا مشكورة
ندى(خالة هيا):خليها تولي ياهيا اصلاً هذي ماعندها ذرة احساس قاعدة في حجرتها ماكأنه الامر يعنيها .
كانت حور تسمع هالكلام وهي متعودة عليه لان اهل مرت ابوها مايطيقونها ولا اهل ابوها اكيد انتو مستغربين هالكره ...السبب بسييييط جداً.
اهل ابوها يكرهونها لان بو راشد من 24سنه تزوج فيكتوريا اليونانية غصباً عنهم وخاصة انها كانت مسيحية فقعدوا لهم قعدة لين ما طفشت المرة وطلبت الطلاق وراحت بلادها .اما اهل مرت ابوه فأكيد راح يكونون في صف بنتهم ام راشد ضد بنت ضرتها.
تمت حور قاعدة على الرغم من الكلام الجارح اللي تسمعه ،كانت مرت ابوها موجودة لكنها ماانطقت بكلمه استغربت حور منها ماكانت تحس انها تحب ابوها لهدرجه لان ملامحها كانت متغيرة وباين عليها التعب.
دخلت هند صديقة حور في الشغل سلمت عالكل وقعدت عند حور،
هند:اشلونج حور ان شاالله احسن اليوم فديتج
حور:الحمد لله
هند:حور....اممم..ادري انه مب وقته بس ترى المدير قال لي ان انتي مايصير تغيبين اكثر من 3 ايام لان ما صار لج الا فتره بسيطه متوظفه،صدقيني
حاولت معاه لكن تدرين انجليزي مايعرف السنع.
حور:هه لا عادي هند انا ادري وحاطه هالشي في بالي وعارفته وان شاالله راح اداوم.

قعدت هند ربع ساعة ومشت،وبقت حور وهيا وخالاتها وطبعا فضلت حور تدخل حجرتها على انها تسمع كلام يغث.
بعد شهر
قامت حور الساعة 6 عشان قبل موعدها المعتاد لان اشد هو اللي راح يوصلهم هي وهيا ،خاصة ان البيت مافيه سايق لان المرحوم كان ضد فكرة وجود رجال غريب في وسط البيت.
هيا:يالله عطلتينا ابي الحق عالطابور اذا تأخرت المديرة بتسوي لي سالفة.
ام راشد:يالله ياحور اعنبو الكل ناطرج ،ترى ايام الدلع ولت وراحت انسيها .
حور وهي نازلة عالدرج:ان شا الله وسوري عالتأخير( وفي نفسها-احين انتي مرت ابوي اللي اعرفها)
في السيارة كان الكل ساكت الا هيا حاشرة العالم بهذرتها
هيا:اقول راشد يعني انا اذا يبت 70 %في الثانوية ادش جامعة قطر
راشد:تقدرين بس جنه موازي وما في لج تخصصات عدله انتي شدي حيلج وان شا الله تجيبين نسبه زينة.
هيا: الله يهديك أي اشد حيلي انا لو جبت 70 زين اذا الفصل الاول جايبه65% ايش تتوقع مني
حور:مافي شي اسمه مستحيل انتي توكلي على الله وشدي حيلج.
هيا:انتي جب محد طلب رايج.
راشد(بصوت عالي):هيو احترمي اختج العودة.
راشد كان الوحيد اللي يحب حور مع صغر سنه(18)الا انه عقله كبير وعلى الرغم من ان فرق السن بينه وبين اخته 3 سنوات الا انه يعاملها باحترام كبير.
اول شي وصلوا حور الشغل وراحوا ،دخلت حور المبنى وتوجهت لمكتبها مباشرة ،كانت حور وايد جد في الشغل ماتعطي حد وجه على الرغم من مضايقات بعض الشباب لها الا انها ما كانت تعبرهم ليين تمللوا منها فما قاموا يضايقونها .
ساميه:ازيك يا جميل عامل ايه.
حور:الحمد لله.
ساميه:طالبتك طلبه قولي تم.
حور:تم
ساميه:فديتج والله ،ابيج تقعدين معاي اليوم بعد ما يخلص الدوام عندي ملفات متراكمة علي ولازم اسلمها باجر وادري ان محد يرضى يساعدني غيرج
حور :ان شاالله ما طلبتي شي بس هذا اللي تبينة اساعد بعد انتهاء الدوام.
ساميه:بس هذا
حور:خلاص بتصل بخوي يمر ياخذني الساعه 6،يعني من الساعة 3لين 6 انا ملكج
ساميه:ممتاز،3 ساعات تكفينا وتزيد ،اخليج عيل .مع السلامة
صارت الساعة 3 وانصرفوا كل الموظفين محد تم غير ساميه وحور يشتغلون على هالملفات.
ساميه:والله ياحور لاتظنين ان هذا اهمال مني بس والله اجي تعبانه من البيت من اليهال وازعاجهم ومشاكل ابوهم لدرجة اني في اليوم اخلص ملف واحد بس من كثر ما اسرح وافكر.
حور:الله يعينج حبيبتي لا والله ادري انه مب اهمال منج ......لحظه كانه تلفوني يرن ... اي هذول المطعم.
حور:الو ..عليكم السلام..ايوه بالضبط...البرج الازرق ...خلاص انا طالعة الحين..دقيقة بجيب الغدا وبجي ما فيني شدة ادليه الممرات
ساميه:اوكي فديتج
حور وهي طالعة التقت واحد من الموظفين كان طالع في وجهها واصطدموا ببعض
حور:بسم الله ..اه..اسفة
الموظف:اخت حور ؟ اسف والله خير ان شاالله في شي مقعدج لهالحزة
حور:لا بس عندي شغل اااه ..اسمحلي شوي ابي أمر
الموظف وهو يوسع لها ويطالعها بنظرات غريبة: ان شاالله
الساعة5ونص
ساميه:اااااه تعبت رقبتي انكسرت
حور:تستاهلين عشان تعرفين ليش قالوا لاتؤجل عمل اليوم الى الغد
ساميه:حورووووو
حور:ههههه اتغشمر اشفيج لازم شوي اغلس عليج عشان الوقت يمر بسرعة ......(حد يطق الباب).........
حور:من؟
الموظف:اخت حور الاهل ناطرينج برا.
حور:شنو؟للحين الساعة خمس ونص وانا قلت لراشد يمرني 6 وبعدين الاغرب ليش ما اتصل عالجوال.
ساميه:يمكن عنده شغله مستعجله فمن جذي جاج مبكر وبالنسبة للجوال يمكن مافي ارسال..شفتي شلون المحقق كونان يفسر لج كل شي.
حور:هههه يمكن مثل ما تقولين ..اوكي عيل فُتِك بعافيه.
ساميه:مع السلامة حبيبتي مشكوووووووورة ان شاالله اخدمج في عرسج يااااااارب.
حور:بعيد الشر.. ان شاالله الي يكرهوني.
ساميه:ههههه يالله مع السلامة.
حور :مع السلامة.
طلعت حور برا البرج ودورت راشد بس ما لقت سيارته مشت ومشت بس مالقت حد.

تمت حور خمس دقايق تتصل بخوها راشد لكنه ما يرد عليها ،اخر شي طرش لها مسج
(انا في المحاضرة)
حور:شنو؟عيل من ....ااااااااااااااااه
-
-
-
فتحت عيني وانا احس بألم فظيع في راسي، انا وين ؟المكان كله مظلم ،احس اني في سيارة في البر ولا وين اااااااخ ما اقدر استحمل الم راسي شاللي قاعد يصير من اللي ضربني ومن اللي له مصلحة يخطفني بهالطريقة انا عمري ما أذيت احد ..
فجأة وقفت السيارة.في هاللحظة طاح قلبي في بطني لما سمعت باب السايق ينفتح وبعده صوت خطوات على الحصى،غمضت عيني وادعيت اني مغمى علي، انفتحت الشنطة
الريال:الحلو للحين راقد يا ويللي ليكون ماتت
الصوت هذا مألوف احس اني سامعته بس ما اقدر احدد،، احين المهم اشلون اشرد منه ،لازم يغفل عني.
وفجأة يشيل الريال حور وهي كاتمه انفاسها من الاحراج لان حجابها طاح عالارض غير طبعا الخوف والرعب من اللي ناوي عليه،تجمعت هالمشاعر كلها في وقت واحد،حست انها لازم تفكر في حل سريع لانها اصلاً مب عارفة بالضبط هو اشناوي عليه،نزلها الريال في مكان وتركها وراح،لما سمعت صوت الباب ينقفل وخطواته برا الحجرة فتحت عيونها.
حور:ياويلي شهالمكان ااه راسي مااقدر حتى افتح عيني
كان المكان مبين عليه مهجور فيه صناديق واشياء مغبره يبين ان مهجور ،قدرت حور توقف رغم الدوخة اللي حاسة بها،بدت تمشي في المكان شافت دريشه و طلت منها شافت طبيلة(ظلة)وجاتها فكرة انها تنزل منها وبعدين تنط، صحيح راح تتعور بس مب مثل ماتنزل من الطابق الثاني على طول عالأرض ، فتحت حور الدريشة استعداداً للقفز.
الريال:تو تو تو لا لا ياحلو راح تعور نفسك انا ما تعبت كل هالتعب عشان تنتحرين،بعدين ما تدرين اللي ينتحر يروح النار.
حور وهي تصيح:هاااه هاي انت (طلع الموظف)الله يخليك خلني اطلع ماراح اقول لحد بس خلني اطلع الله يخليك.
الريال بعبط:خلاص خلاص راح تتطلعين(غير نظرته وصوته وقرب منها شوي)بس مب قبل لاخذ اللي ابيه.
حور:هاه
الريال: اللي ابيه يا حور منج شي بسيط خاطري فيه من زمان... فهمتي قصدي انا انسان ولي مشاعر ، كل يوم في الشغل اشوفج واتعذب فارحميني
خلاص وجهج عذاب والحين اكتشفت انج بدون حجاب ملاك.
مسك حور من كتفها وحاول يسحبها صوبه ،بس حور داست على ريله بالكعب مما زاد عصبيته فمسكها من شعرها وقطها عالصناديق.
الريال:كنت احاول اكون لطيف لكن انتي الظاهر ماينفع معاج الطيب.
حور:ااااااه قوم عني يالحقير قوم ..قوم ..لا لا
كان يحاول ينزع ثيابها ،وفي هالأثناء شافت حور غرشة بيبسي زجاج ،مسكتها وكسرت طرفها ودخلت الطرف المكسور المشرشر في رقبته، بدا الدم ينصب صب من رقبته عليها.
الريال: يالكلبه يالحقيرة اشسويتي ااههخخخخ
وتم ينتفض وينتفض فتره لين هدا جسمه فجأة.
حور وهي تصيح:لا لا ما كان قصدي اذبحك صدقني ..قووووم..قوووووووم
انا اشسويت لا مستحيل انا ذبحت انسان انا حشرة اخاف اذبح،احين شسوي شلون اطلع من هني ... وانا اصلاً وين...؟
طلعت حور من الغرفة وهي مب عارفة شتسوي، افكارها مشتته مابين الجريمة اللي ارتكبتها والمكان اللي هي فيه وشلون تطلع .
طلعت برا البيت ولقت السيارة صافة عند الباب وشيلتها عالارض لبستها واتجهت صوب السيارة قعدت في مقعد السايق طالعت وجهها في المنظره كانت علامات الضرب واضحة وبقع الغبار مختلطة بدموعها فكانت بالعربي في حاله يرثى لها.
حور (في نفسها):الحمد لله انه مخلي المفتاح في السياره ،لكن اشلون اسوق ،انا خبرتي في السواقه محدودة حدي البر لا و ابوي يتحكم في الجير لكن كانهd يعني انها تمشي خلني اجرب شبخسر انا ضايعة ضايعة لا ناس حولي ولا جوال حتى لو كلمت احد شلون بوصف له المكان اللي انا فيه اااه يالله توكلنا على الله.
شغلت حور السياره وحطتها عالd طبعاً خلال السواقه السيارة كانت تنقز وتوقف شوي لكن قدرت تطلع من المكان اللي حسب تقديراتها هو عزبه. كانت حور تمشي شوي شوي وهي مب عارفة وين بتروح يوم شافت الشارع حست بالسعادة ما كانت اتظن في يوم من الأيام ان شوفة الشارع بتسوي فيها هذا كله لكن المكان كان مظلم والساعة10 ونص بالليل.
حست حور بتعب شديد خلال السواقة لان الدنيا ليل وما في ليتات في الشارع...
حور: صار لي ساعة في السيارة لين متى بمشي جذي وانا مب عارفة وين بروح يمكن هالطريق كل ماله يبعدني عن الدوحة للحين ما شفت أي لافته .........هااااه شنو هذا لا انا مب ناقصة ارجوج لاتوقفين ارجوج ...البترووووول ما كنت منتبهه له
وقفت حور السيارة على جنب وحست باليأس بدت تصيح بحرقة وبصوت عالي ،تذكرت شكل الريال الي خطفها كان معاها في الدوام صحيح كان يطالعها وايد في دخلتها وطلعتها بس ماعطت هالموضوع أي اهمية حاله حال غيره ما كانت تدري انه يخفي في نفسه الخبيثة كل هالافكار ، وتخيلت لو انه نفذ اللي يبيه شكان راح يسوي فيها .
فجأة كان في حد يطق الدريشة ، مسحت حور دموعها و التفتت .
الريال:خير اختي في شي شفنا السيارة صافة قلنا يمكن محتاجة مساعدة؟
حور وبعد ما حست من عيونه انه صادق:انااا .... انا ماااعرف.....ووويين اروح ..انا ضايعة وما عرف اسوق والسيارة مافيها بترول(ما اقدرت حور تتمالك اعصابها وبدت تصيح)
الريال:اهدي اختي ان شاالله راح توصلين البيت سالمة ..تفضلي معانا.
حور:معانا؟
الريال:اسمحيلي ادري ان احراج لج بس والله الربع معاي ،بس انا عنديvxr وراح تقعدين ورا.
طلعت حور من السيارة ولاحظ الريال الدم اللي على عبايتها ما حب يسألها .
الريال: اختي وين بغيتي؟
حور:.......ااا..اقرب مركز للشرطة.
الريال:ليش؟
حور:اااانا ذذبحت واحد وابي ابلغ.
الريال وهو مستغرب:انتي ؟
حور:ايوه
الريال:اوكي تفضلي
ركبت حور السيارة وهي مغطية وجهها تخفيفاً للاحراج ،كان الجو هادي محد منهم تكلم في حضورها وتم الوضع على حاله لمدة نصف ساعه ،حست حور ان السايق قال لربعه هم وين رايحين وليش ، لانهم فجأة استغربوا وكل واحد كان يطالع الثاني بس ما سمعت الباقي لان صوت المكيف كان عالي.
وقفت السيارة عند مركز الشرطة ،نزلوا الشباب عشان تنزل حور من السيارة.
دخلت حور المركز وهي تحس برعب ما حسته من قبل، هل راح يصدقونها؟ ولا راح يقولون انها جات تعترف عشان تغطي جريمتها المُتعمدة؟
______________________________________
الجزء الرابع
الريال وهو يكلم الشرطي: السلام عليكم.. لو سمحت اخوي بغينا الضابط المسؤول في المركز.
الشرطي:خير شالسالفة
حور:ابي اكلم الضابط او اكبر مسؤول عندكم
الشرطي وهو مستغرب:تفضلوا معاي
طق الشرطي الباب على الضابط،ودخل وسلم عليه سلامهم الخاص،دخلت معاه حور وتم الريال اللي جابها برا
الشرطي:طال عمرك الاخت تسأل عن الضابط المسؤول.
الضابط:تفضلي بنتي.
كان شكل الضابط يطمن ، تقريباً عمره 40 سنه ذكرها بابوها الله يرحمه،
تمت حور ساكته ماتعرف من وين تبدا
الضابط:لاتخافين يبا تكلمي
حور:حضرة الضابط انا ..انا..ذبحت واحد.................
الضابط وهو مستغرب:كملي يابنتي منهو و وين ذبحتيه وليش
بدت عيون حور تدمع وهي تقول له السالفة من كانت في الدوام لين ما وصلت المركز
الضابط:قلتي لي شسمج
حور:حور جاسم ال.........
الضابط:طيب وين الريال اللي قلتي انه وصلج المركز
حور: اظنه واقف برا
الظابط وهو يدق الجهاز :احمد خل الريال اللي عندك يدخل .
دخل الريال وسلم عالضابط
الضابط:الاسم الكريم الشيخ
الريال:حمد ال.....
الضابط:حمد من أي منطقه خذت حور وكم كانت الساعة
حمد:على طريق الزبارة..وتقريباً كانت الساعة 12 الاربع
الضابط: قلتي انج طلعتي من المكان اللي خذج له 10 وتميتي نص ساعة لين لقيتي الشارع وبعدها ساعة في الطريق لين وقفت السيارة يعني صح تقريبا خذتي لج ساعه ونص لين وصلتي الزبارة بما انج كنتي تمشين على60 يعني انا اتوقع من وصفج ان المكان اللي كنتي فيه هو يمكن يكون مدينة الشمال او حولها اذا ما خاب ظني....طيب يا حور اظن هلج ما يدرون وينج
-
-
-كان الحال في بيت بوراشد ما يسر ام راشد خلاص بتستخف تمشي في البيت جنها مينونة
ام راشد:وين راحت؟ وينها فيه؟يعني الارض انشقت وبلعتها الساعه وحدة بليل والبنت برا ما نعرف وينها؟
راشد:يُما اشتبيني اسوي انا بنفسي خايف عليها والافكار تاخذ و تودي فيني اتصل على جوالها يعطيني مغلق،اتصلت مية مرة ونفس الشي.
ام راشد:خايف عليها؟ليش يا عيوني انا متاكدة ان السالفة هذي وراها سواد ويه.لكن انا اورييج ياحور انا اللي بربيج عدل ،الظاهر ان ابوج ما عرف يربيج ...اي..اتحصلها الحين قاعده تدور ومستانسة وحنا صار لنا سبع ساعات اعصابنا محترقة.
هيا وهي اطالعهم وحاطة ريل على ريل:والله ما عندكم سالفة حارقين اعصابكم عالفاضي،يعني اذا ردت وهي ما فيها شي أدبوها ولعنوا شكلها ،واذا صار فيها شي..ههه احسن نكون افتكينا منها .
راشد وهو يطالعها بطرف عينه بقرف:حشا ما كانه اللي تتكلمين عنها اختج.
....يرن تلفون راشد...
راشد:الو
حور:راشد انا حور
راشد (بصوت عااااالي وانفعال):حوووور وينج؟ شصاير؟من وين تتصليين؟
ام راشد :عطني اكلمها عطنييييي
راشد يأشر لها بيده عشان تصبر: وين؟مركز شرطة الزبارة؟
ام راشد وهيا:الزبارة ..شموديها هناك؟
راشد:ان شا الله جاي جاي الحين طالع
بند راشد تلفونه ولبس غترته وعقاله
ام راشد:ليش الشرطة شمسويه الخايسة
راشد:مادري مادري يُما بس قالت لي جيب معاك مبلغ للكفالة
ام راشد(وهي تلطم):السالفة فيها كفاله يافظيحتي يافظيحتي.
هيا كانت ساكته ..كان الموضوع صدمة بالنسبة لها لدرجة انها ما علقت عليه
الجزء الخامس
وصل راشد المركز ،شافته حور وهو داخل ركضت له ،تفاجأ راشد بشكل
اخته كانت حالتها حاله مضروبه وعيونها حمرا غير الغبار و الدم اللي كان مغطي عبايتها .
راشد:حور اشصار فيج
حور وهي تلم اخوها متجاهلة المكان العام اللي هي فيه(بصياح):راشد .....بلوة وطاحت على راسي(وخرت عنه والدموع مغطيه وجها)راشد انا ذبحت واحد والشرطة اللحين تحاول تعرف المكان اللي كنت فيه عشان يتأكدون من صحة كلامي لاني ماعرف وين كنت
كانت التفاصيل تنصب على راشد وهو مب عارف اصلاً شالسالفة بالضبط.
راشد:اهدي حور انا بروح ادفع كفالتج وباخذج اوكي انطريني هني.
حور وهي تقعد عالكرسي:ان شاالله
دفع راشد كفالتها وخذ حور من المركز ، في السيارة قالت حور لراشد السالفة كلها ، حس راشد انه بينفجر من الحرة لو حور ما ذبحته كان هو قام بالمهمة، مجرد تخيل شكل اخته حور برقتها ونعومتها تنضرب وتنجر من شعرها يعور قلبه وحس ان الغلط منه لو ماسمح لها انها اتم في الشغل لوقت متأخر ما كان صار الي صار لكن قدر الله وما شاء فعل.
وصلوا البيت ونزلت حور من السيارة وهي خلاص تعبانه ومنهكه لابعد الحدود،دخلوا الصالة، وكانت ام راشد وهيا للحين قاعدين ولما شافوا حور انصدموا من شكلها.
ام راشد بصوت عالي:ياويلي من سوى فيج جذي، شمسويه يامسودة الويه م...
قاطعها راشد:يُما حور تعبانه ومحتاجة ترتاح انا بقول لج السالفة كلها،حور روحي ارتاحي
طلعت حور ونظرات ام راشد المليانه كره تلحقها،، قال لهم راشد السالفة كلها وام راشد طبعا كل ساعة تقاطعه بتفسيراتها الخاصة للموضوع لانها مستحيل تقتنع ان حور مظلومة.
في هالوقت كانت حور تسبح حسسها الماي الحار بالراحة وتذكرت المرحوم لو كان موجود اشراح يسوي واشراح يكون موقفه من السالفة اكيد راح يوقف معاها لكن في قرارة نفسه هل راح يصدقها لان سالفتها معقدة....قطع افكارها صوت مرت ابوها عند باب حجرتها وهي اتصارخ،،،لبست حور روب الحمام بسرعه وطلعت لكنها ترددت انها تفتح باب الحجرة.
ام راشد:شبقول للناس ولا شبغطي اقول بنت ريلي ذبحت واحد لانه كان بيعتدي عليها لا لا مستحيل يصدقون،لكن شقول العرق دساس ما رحتي بعيد من امج الكافرة النجسه.
اخر كلمتين كانوا بالنسبة لحور مثل الطعنات ما كانت هذي اول مرة تنسب فيها امها جدامها لكن هذي اول مرة تنسب بهالطريقة البشعة،هم حتى مايعرفون امها ليش يحكمون عليها بهالطريقة.
حور: اااااه يا يُما عمرج ماسئلتي عني ولا اتصلتي لي ،، لهالدرجة انا ما اعني لج شي ،انتي بالنسبة لي انسان مجهول ما املك غير صورة قديمة عمرها22 سنه .
مسكت حور الصورة اللي كانت لامها وابوها وهي معاهم كان لها سنه وكانوا رايحين اليونان زيارة لأهل امها،،تأملت حور في وجه امها ما كانت تشبها واجد،،، خذت منها البياض ولون العيون والابتسامه بس الملامح والطول والشعر من ابوها ،، شوي شوي بدت حور تغط في نوم عميييييييييييييق من التعب والارهاق اللي شافته في هذا اليوم اللي راح يغير حياتها 180 درجة.
__
__
__
في اليوم الثاني على طول ما قصر راشد اتصل بخاله سالم (محامي)وطلب مساعدته في الموضوع،كان واثق ان حور راح تطلع برائه لكنه حب يحتاط لان يمكن اهل الريال يعترضون ويصرون على ان ولدهم انقتل بالعمد .
لكن الموضوع سار على احسن ما يرام ،الشرطة عرفت المكان وتبين من المكان ان فعلاً بصمات حور عالدرييشه انها كانت تحاول تشرد وثياب الضحية المشققة كانت تدل على انها حاولت اتدافع عن نفسها ،واللي زاد الطين بله ان سيارته كان فيها ممنوعات وخمور وبلاوي مما يأكد انه شخص مجرم .
كل هالمعلومات كان سالم يقولها لراشد وهم قاعدين في مجلس راشد.
راشد:انزين محد من اهل الريال بين او اعترض على تبرئة حور
سالم:أي اهل الله يهداك محد منهم بين،رفيجه يوم سمع بالسالفة جا واعترف ضده وقال ان خالد (الضحيه) كان يطري حور قدامه مرات ويوصفها له وانه حس انه ناوي عالشر،هذا غير اني كلمت رفيجتها ساميه اللي عطيتني رقمها وجات النيابه وقالت انها هي اللي طلبت من حور تبقى في الشغل و خالد هو اللي قالها ان اهلها ناطرينها برا.
راشد(بحره): الوصخ لهالدرجة نفسه دنية ،يا مكثرهم الوصخات وبنات الحرام اشله يلاحق هالمسكينة ويخطفها ويضربها.
سالم(وهو يقوم):انت قلتها بنفسك وصخ ونفسه دنيه...عيل انا اترخص
راشد:وين الخال اقعد تغدا معانا امي بتزعل ان درت انك جيت وما سلمت عليها،تدري هي في العدة وما تطلع برا .. فتستانس بشوفة أي حد.
سالم:أي حد يالخايس
راشد:ههههههههه لا خالي السموحة ما كان قصدي والله
سالم :خلاص بروح اصلاً ام العيال ناطرتني تدري تحبني ماتتغدى بدوني
راشد:ههههه ادري الحب مقطع بعضه بينكم.
سالم :يالله مع السلامه
راشد:فمان الله
كانت الساعة 2الظهر لما قامت حور مفزوعه من نومها ،كانت احدث الامس تنغص عليها نومها، الكوابيس تمت ملازمتها ،قرت حور المعوذتين واية الكرسي وتمت تستغفر ربها لين ما هدت شوي ،شلت اللحاف عنها ودخلت الحمام تتوضا لصلاة الظهر ،مافي احسن من الصلاة عشان الواحد يهدي نفسه
التعبانه ،صلت حور الظهر ولبست جلابيه فلسطينية، و وقفت جدام المنظرة تمشط شعرها الاسود الطويل ،كان التضاد بين بياض وجهها وسواد شعرها سر جمالها النادر،تأملت حور الجروح اللي في وجهها دمعت عينها وهي تذكر الطريقه اللي مسك فيها جسمها ،، حست بتقزز وكره ،،وللحظة ما تندمت انها ذبحته لانه لو ما ذبحته راح تكون اما ميته او مُغتصبة،والبنت اذا راح شرفها في مجتمعنا ،،تقول علي السلام،،، ربطت حور شعرها على شكل ذيل وطلعت من الحجرة وهي مهيئة نفسها لكلام مرت ابوها،لكنها فوجئت بالأدهى منها وهي طبعاً هيا.
هيا:انا لو مكانج لا قدر الله ما اطلع من حجرتي ولا اوري حد رقعة ويهي.
حور:هيا الله يخليج خليني فحالي
هيا:اذا انا خليتج في حالج تظنين الناس بخلونج فحالج حبيبتي اصحي احنا في قطر يعني لو انتي ذابحه ذبانة بعد اسبوع الناس بتقول ذابحة فيل فما بالج بآدمي ، تظنين السالفة خلاص بتوقف عند هالحد لو كل القضاة برؤوج وحطوا خبر في كل الجرايد انج بريئه ،،،بعد راح يطلعون عليج كلام واشاعات
حور:الناس ما تهمني يا هيا اهم شي ربي عالم اني مظلومة واني ما ذبحته متعمدة.
هيا:الناس ما تهمج صح؟ليش انتي وين عايشة في غابة بين حيوانات عشان ماتهتمين لكلام الناس،حبيبتي قولي هالكلام باجر لين قعدتي بين الناس وقطوا عليج ذاك الكلام الزين ولا لين صكيتي الثلاثين مب لاقيه ريل يرضى فيج.
حور ماقدرت تستحمل الكلام السم اللي قاعدة تسمعه ،خلت هيا وراحت عنها.
هيا (بصوت عالي): ماتهتمين صح اذا أنا وحده ما استحملتيني دقيقة .
شاف راشد حور وهي نازلة من الدرج ابتسم لها ابتسامه رَيحتها وتذكرت حديث الرسول –صلى الله عليه وسلم-(ابتسامتك في وجه اخيك صدقه) هيا غثتها بكلامها وراشد بابتسامه ريحها.
راشد:اشلونج الحين ان شاالله احسن من أمس
حور وهي تتنهد:اااه الحمد لله احسن
راشد:انا عندي لج اخبار حلوة
حور:شنهي
راشد:الشرطة لقت المكان اللي كنتي فيه والسيارة وحصلوا بلاوي الاخ شكله كان رايح فيها من قلب ،،وبايع الاخرة،،يعني مخدرات على حشيش على خمر،لا ورفيجتج ساميه جت النيابة وشهدت لصالحج حتى واحد من ربعه شهد ضده
حور:شهد ضده؟؟اشقال
راشد:ااااه قال قال والله وايد اشيا ما اتذكرها بس انه مب زين وراعي سوالف.
حور:الحمد لله.. واهله ما بينوا
راشد:انا كنت خايف منهم لكن الظاهر اللي سمعوه من النيابة من ادلة وبراهين خلاهم يسكتون ويمكن متوقعين هالشي منه.
حور:راشد..اتشوف ان عادي ارد الشغل
راشد:حور انا عارف انه محرج لج بس اذا ما رحتي راح اتاكدين الاشاعات اللي بتطلع
حور في نفسها :الظاهر اللي قالته هيا صح حتى راشد يتوقع الاشاعات.
رن تلفون البيت وردت حور.
حور:الو نعم
ساميه:حور حبيبتي اشلونج شخبارج ان شاالله بخير ،انا منحوسة وكل من يقرب صوبي يصيده شي مني،اسفة حور والله اسفة سامحيني الله يخليج.
حور:ساميه اشفيج انتي مالج ذنب كل شي كان مقدر ومكتوب والحمد لله الأمور ماشية تمام وكل شي في صالحي.
سامية:اااه فديتج والله ماعرف شقول لج،ان شاالله بتجين الدوام الاحد .
حور:ان شاالله بداوم الاحد.
ساميه:طيب ياحور ما ابي اطول عليج يمكن تعبانه وما لج خلق تتكلمين انكمل سوالف في الدوام ..اوكي
حور:ان شاالله
ساميه:عيل اخليج الحين ..مع السلامة.
ام راشد كانت واقفة ورا حور وهي تتكلممع ساميه.
ام راشد:جني سمعت انج ناوية تردين الدوام، وبأمر من ومن اللي راح يخليج تطلعين ولا تشبرين برا البيت؟

سجينة حب ©؛°¨غرامي ذهبي¨°؛©

.
.

يآهلآ فيك عزيزتي
للآسف آلروآيه مكرره على هذآ آلرآبط

https://forums.graaam.com/85378.html

تنقل للآرشيف

في آنتظآر جديدك ^،^

.
.

أدوات الموضوع
طريقة العرض

موقع و منتديات غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات
جميع الحقوق محفوظة منتديات غرام
iTraidnt by ROMYO
جميع الحقوق محفوظة منتديات غرام
iTraidnt by ROMYO

SEO by vBSEO 3.6.1