غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 1
قديم(ـة) 26-03-2009, 02:33 AM
* اسيرة الحب * * اسيرة الحب * غير متصل
عضو موقوف من الإداره
 
الافتراضي ميثه بعيوني يا خالد / رواية اماراتيه




ميثه بعيوني يا خالد..............الجزء الاول



الخميس :3:00 الظهر

في بيت غانم سلطان( بو سلطان)

في غرفة أحمد

تعال يا وجه السعد واشطب على الوجه البغيض ...

يا حــيٌك وطلتــك في وجهي بعد يا حيٌـها

تنعشني انعاش الشفاء العاجل للقلب المريض ...

يا أيــها . . تـدري يا لبٌـــيك وش يا أيٌـها؟

ما انته بزيٌ الناس واكتبها لك بخط عريض ..

. تبغيني احلف ؟ لا ورب البيت ما انت بزيٌها

احمد قاعد بغرفته و يفكر بـ ميثه وشو ياخذلها لعيد ميلادها ..... احمد عمره 24 يدرس في كليه

الشرطه وهاي آخره سنه له ... الشخصيه الحبابه للعيله واوسمهم ... انسان طيب وحنون ...وهو يحب

بنت عمته ميثه بجنون .. يحبها من ايام الطفوله وكبر حبه لها مع الايام ...كانت ميثه محل اهتمامه

واعجابه وحتى ميثه يعجبها احمد وتميل له بس ما تبين حقه ...

احمد وهو سرحان فيها تدخل عليه اخته شيخه ...

شيخه أخر عنقود وعمرها 19 ..سوالفجيه واجتماعيه وما عندها اخوان غير احمد وسلطان اخوها

العود وهو متزوج وماخذ بنت عمه الهنوف ..

شيخه لاحظت سرحان اخوها ... لانه كان ينتف شنباته خخخ : ها وصلت بيتهم ولا بعدك عند

الاشارات؟ ..شيخه كانت تقصد ميثه بكلامها لانها تعرف انه اخوها يموت عليها ....المهم الاخ بعده

سرحان ولا انتبه لكلام شيخه ...

شيخه : حموووود ....... هم بعد ما انتبه .. ردت ترمسه للمره الثالثه : حوووووووو بو

الشباب ...اييييه حموود وصمخ بسك سرحان ..خوفي بس تيبس مكانك من كثر ما تسرح وتفره

بالمخده .. انتبه لها احمد ...

احمد( معصب).. : شوووو ؟ وشو شتبين يايه الغرفه ومتى دخلتي ؟ وليش تصارخين جي؟..

شيخه:بلاك انزين غادي جبريت ؟ ... وبعدين انا من ساعه قاعده ارمسك وانبح صوتي بس انت الظاهر

غرقان في هيامهم ... ادريبها ماغيرها غزت تفكيرك بنت العمه ميثو الدبه ... شيخه ربيعه ميثه روح

بالروح بس تحب تغايظ احمد وتنرفزه

احمد: عن الغلط على شيختج وشيخه العرب يعل كلكم تفدونها

شيخه وتحط ايدها على خصرها وترصص عيونها : نعم اخوي عيد كلامك .. حبيبي لاتنسى ان اسمي

شيخه ...وماحد شيخ عليه ... جان هي بتصير خدامتي هذا شي ثاني

احمد عصب على كلامهما : بتعطني مقفاج ولا ايي ادوسج في بطنج؟

شيخه : بسم الله ؟!! إلا هي سوالف وانت تدريبي ما ارضى على حبيبتي وربعتي ميثاني فديتها ....سيده الغرابيش بنت راشد

احمد: هيه توج

شيخه وتزيد من عندها ..لأن الاخت يايه مصلحه عشان احمد يوديها السوق : يسد انها بتكون حرمه

اخوي .. اكيد بتكون أحلى البنات لان اخوي اللي اختارها من بد بنات العالم كلهن .. ياحظج يا الميث

جان اخوي بيظويج حرمه وين بتلقين مثله وفي ورحامته

احمد: لا اختيه الغاليه ... انتي وراج شي .. جني اشم ريحه مصلحه ؟

شيخه : لا حمود فديتك ..ميثه ربيعتي ويالسه امدحها عادي ..هيه صح تذكرت ليش يايه غرفتك

خخ..جان تنزل راسها اونها مستحيه ..: حمود بليز ودني السوق اليوم

احمد رد انسدح ع السرير ورد ايديه الثنتين ورا راسه : اها ..قولي جي من اول يالعياره اممم

آآآآآسف .. انتي ما كنتي تمدحين ميثه على بياض ويه ..وانا مااحب المنافقين

شيخه : اوووه حمود يلا عاااد لا تذلني .. حرام عليك ابوي هب فاضيلي ولا امايه وماعندي حد يودني

السوق وسلطان لاهي بحرمته وكله مشغول ...وتقربت من احمد ومسكت ايده تترجاه وتكمل كلامها :

وكل واحد منكم يتعذرلي بشي و جان يقاطعها احمد : بس بس خلاص كسرتي خاطري تقولون بشكاره وبيسفرونها غصب ..

شيخه : فديتني اكسر الخاطر بس بشكاره لاء ههههه...

احمد: خلاص عقب صلاه العصر اباج تكونين جاهزه وإلا ماشي سيره..

شيخه : افااا عليك الحين اروح اجهز ..فديتك اخوي مشكوور وتقربت منه عشان تحبه بس احمد فرها

بمخده : روحي روحي اجهزي مابي بوسات مصالح ..فقدت هالويه

طلعت شيخه من الغرفه وهي تضحك وراحت تجهز حق روحه السوق ... احمد وافق يودي شيخه

السوق لانه حاط في باله ياخذ لميثه هديه وقال اخته بتساعده في الاختيار .. وخاصه شيخه تعرف ميثه

شو تحب وتعرف ذوقها >> روحه مصلحجي الاخ لووووول



الخميس 5:50 العصر

في بيت راشد عبدالله ( بو حمد)

ميثه قاعده بالصاله ترمس ربيعتها في التلفون واخوانها فيصل 20 ومنصور 16يلعبون بلاي ستيشن

بعد ربع ساعه صكت ميثه من عند ربيعتها و شافت روحها متملله وما تعرف شو تسوي ...جان تشوف

اخوانها مندمجين في اللعب فقالت خلني اغلس عليهم شوي

سارت ميثه ووقفت جدام التلفزيون وتسوي عمرها تدور شي في المكتبه

منصور : ميثه خوزي غطيتي ع الشاشه

ميثه وببراءه: ياربي وين جراجه (شاحن) تلفوني ؟

منصور وبدا يعصب >> صغير بس وايد عصبي

منصور: ميثو الدبه قومي من هني ودوري على الجراجه بعدين

ميثه : يالاثول وين ادور بعدين؟ ابى جراجتي.. الموبايل مفضيه وهي مغطيه ع الشاشه كلها

فيصل : روحي خذي جراجتي

ميثه : لا ما ابى ..ابى جراجتي لحظه خلوني ادور هالصوب وسوت نفسها بتدوس البلاي ستيشن

منصور طاح قلبه ..عاد كله ولا لعبته محد يقرب صوبها .. : ميثه البلايستيشن مو تدوسينه داسج فيل

ان شاء الله.. وقام الريال ..خاف ع اللعبه وسار صوبها ويرر شعرها من ورا >> دفش ما يتفاهم

ميثه : آآآآي يالسبال فج ايدك ..شعري أأي

فيصل ناقع من الضحك ع المشهد ... لان منصور ماسك شعرها وهي ماسكه المكتبه

فصيل : هههههه تستاهلين ...اونج يايه تدورين حايتج ولا تلعوزينا ؟

ميثه : انزين فصول قوله يهد شعري .. بيصلعني اخوك الغبي ... وتدخل امهم الصاله

ام حمد : منصور هد شعرك اختك ..مسود الويه نتفت شعرها

منصور بطل ايده من شعر اخته .. : بنتج اللي بدت خلها تتحمل اللي ياها

ميثه : انا بديت يالحمار ؟

منصور : لا يدتي ..طلعت من قبرها ويت تدوس البلايستيشن

ام حمد : لم ثمك واستح على ويهك تييب طاري يدتك الله يرحمها بسوالفكم الطفسه

ميثه وهي تغايضه وتسويله حركات بويهها وايديها : وييييو فشلوه ..القط ويهك

وقام منصور يبلحقها بس هي ركضت وسارت فوق ودخلت حجرتها ..

ميثه20.. بنت غاويه وايد ..حبوبه ومرحه وبنفس الوقت هاديه وخجوله ..

تدرس بالجامعه سنه ثانيه مع شيخه اللي تعتبرها اختها وتوأم روحها ..ميثه وحيده اخوانها ؟؟حمد 23 انسان صايع رقم 1 وتوأمها فيصل ومنصور 16

دونها الساعة تمر الفين عام**ودامني معها تسرّع عدها

ما يوصف ما بها زود الكلام**والجمال اللي بها ما سدها

احمد وشيخه في السياره ورادين من السوق

احمد: اقول شيخو اتصلي بـ ميثه

شيخه : مكلمتنها البارحه

احمد : انزين اتصلي اليوم بعد مافيها شي ..وايد من بارحه

شيخه بنقم: ان شاء الله ..بس هب الحين ..لي رديت البيت وريحت شوي بتصل بها

احمد: لا حبيبتي ... اتصلي الحين وجدامي ..أبى اسمع صوتها

شيخه (معصبه): حمود انت ما تجنع من سيره ميثه؟!! ... اذا ما شفتها ..تسمع صوتها .. وان ما

سمعت صوتها تفكر بها ..شو ياخي انت ما تمل ؟

احمد: دام السالفه فيها ميثه ... الشيخ احمد ما يمل وهو يحرك راسه بالنفي

شيخه : حمووود ترى الثقل يمدحونه ..اثقل شوي

احمد : ثجيل غصبن عليج يالعيوز .. يلا اتصلي ولا تتحرين روحتج للسوق كانت ببلاش

شيخه : امممممحق ... طول الوقت ونحن ندور هديه لميثه ..ماخليتني اتشرا عدل

احمد: يلا اتصلي انزين

شيخه : انزيييين .. وتطلع تيلفونها من الشنطه وتتصل لـ ميثه وسوته على سبيكر طبعا اوامر من

سلطات العليا >> احمد

ميثا : ألوووووه

احمد بصوت خفيف : فديت منطوقها والله...و فديت راعيه الالوووو

شيخه وهي تأشر حق اخوها عشان يسكت : يامرحبا ملاااايييين ولج ازيدهن مليار ولا يسدن في ذمتي والله

ميثه: المرحب لاهان ولج امثالهن عشر ...شحااااالج ؟

شيخه : بخير ما اشكي باس ومن صوبكم ؟

ميثه : بخير يسرج حالنا ... وخالي و خالتي وخوانج شخبارهم ؟

شيخه : كلنا بخير الحمد لله ..بس اهم واحد عندج ميهود (مريض)

ميثه شهقت : احمممممممد ؟

احمد مرتبش وشاق الحلج
شيخه : هههههه ايوا طلعي طلعي ..وانتي يالحماره عندج احمد اهم من خالج ؟!!

ميثه : هههههه مب جي السالفه ..بس هذا الشبل من ذاك الاسد ... يالله قولي منو مريض الحين ..هميتيني

شيخه : شوقج احمد تعبان هاليومين وتطلع لسانها حق اخوها والاخ عاجتنه الجذبه

ميثه وبنبره حزينه : ما يشوف شر يارب ...يعل فيج ولا فيه هههههه

شيخه : يالسباله بسم الله عليّ ... امبوني كنت مريضه من اسبوع

ميثه : اتغشمر وياج .. بسم الله عليج ... الله يقومه بالسلامه

شيخه : الله يسلمج ياارب ..ويبلغ سلامج

ميثه : ويدي وانا متى قلت سلمي عليه ؟!!

شيخه: ما قلتي بس قلبج اللي قال

ميثه : عدال يا ام العرّيف انتي .. لا تسلمين عليه ولا عندج خبر ..بس تعالي بسألج ..انتي شكلج في السياره صح ؟
شيخه : ها ؟.. هيه فالسياره راده من السوق

ميثه : اووه احيد بحسره تروحين السوق !! منو اللي ترحم بحالج ووداج

شيخه : امم ... احمد اللي شفق عليه هالمره ووداني

ميثه ( مستغربه) : مب توج تقولين اخوج مريض ؟!!

شيخه : هيه انزين ولا زال مريض

ميثه : خافي ربح اخوج مريض وقايلتله يوديج السوق ..امرره مافيج رحمه يا بنت غانم

شيخه وبمكر : ويي خايفه عليه ميثو؟ ... وبعدين اخوي مريض من الحب مو شي ثاني بسم الله عليه هاكو حذالي يشقح ينطح وفيج يسرح هههه

ميثه وهي معصبه : يعلج الساحق الماحق الرصاص المتلاحق ..يالسخيفه يالجذابه

شيخه : هههههههههه بل بل ويقولون اطول لسان في العيله لسان شيخه الفقيره ... تعالي بتخبرج انتي من وين تييبين كل هالسب ؟

ميثه : جي اييني الهام سب يوم ارمسج وانتي ويهج ما ينقاله كلام حلو

شيخه : وانتي بعد مب ويه وحده تقول كلام حلو ... مادري على شو ميت عليج اخويه؟ .. بنصحه يفحص عيونه عن يتندم طول عمره

واتيها كفخه على راسها من احمد

ميثه : موتي حره يا الغياره ودج اصلا بنص جمالي ..

شيخه : وي ميثو عدال على نفسج بتتفجج عظامج من غرورج ..

ميثه : الكلام وياج مضيع مذهبه مو بس ظايع .. يلا جنا أذن المغرب ..بروح اصلي ابركلي من سوالفج اللي مثل ويهج وويه اللي قاعد حذالج بعد

شيخه : وويه اللي قاعده ترمسني بعد خخخ

ميثه : انزين اقول شويخ لا تستوين غبيه مثل عاويدج من اسكر عنج تقولين حق اخوج تقرير مفصل عن اللي قلته وما قلته...بعدين يصدق عمره وراسـه يكبر ( ميثه ما كانت تبى احمد يعرف انها طاحت بشباك حبه وكانت دايما تتغلى عليه وتحاول ما تعبره ذاك الزود )

شيخه : ههههههه لا لا ما بقول تطمني وبالذات اليوم...قولي ليش ها قلتي ليش ....لاني مسويه سبيكر والحبيب سمع كل الكلام هههههه

ميثه افتشلت من الخاطر : ......................والله انكم حركات وسكرت على طول

شيخه : ههههههههههه يحليلها عصبت ...

احمد ساكت بس متشقق من الخاطر

شيخه : حمووود اشرايك نخطف صوبهم ونسلم عليهم ؟

احمد وهو ما صدق خبر : ما طلبتي شي بنت غانم ...بنمر المسيد نصلي ..وعقب بنروحلهم

شيخه وترفع ايدها لفوق : يالله متى ايوني عرب عيونهم سود يحبوني مثل ما يحب احمد بنت عمو

احمد : قصورج بعد ... بدفنج وياه بحوش البيت ..

شيخه : اففف الوحده يعني ما تحلم

احمد : احلمي في قبرج ..

شيخه : عوذ بالله

احمد : شو

شيخه وبصوف خفيف : اففف لاحول

احمد : شووووو

شيخه( مفوله) : وشوايه تشويك ... عنبو شو قلت انا؟ .. يالسه اذكر ربي ما قلت شي

احمد : هههههههه بلاج انزين شوي شوي على عمرج عن نتفجرين علينا

تضحك شيخه على عمرها لانها نادر ما تعصب اصلا مب لايقه عليها العصبيه وكملوا طريجهم ووصلوا

المسيد ونزل احمد يصلي وشيخه راحت مصلى الحريم .. وبعد ما ركبوا السياره وساروا صوب بيت

عمتهم ام ميثه وقبل لا ينزلون طلب احمد من اخته تقنع ميثه ترد معاهم وتبات عندهم الليله ..شيخه

ترددت بالاول لانها تحس ان اهل ميثه ما بيوافقون بس احمد وعدها اذا اقنعتهم بيوديها وين ما تبى >>صج عايله مصالح

ان شاء الله يعيبكم

::::::::::::::::::::::::::::::::::::

راح أكملكم الجزء الثاني إذا شفت منكم تفاعل مع القصه



  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 2
قديم(ـة) 26-03-2009, 12:38 PM
صورة نـوران الرمزية
نـوران نـوران غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي رد: ميثه بعيوني يا خالد / رواية اماراتيه



رواايه روعهه
تكفيييييييين كملييي


  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 3
قديم(ـة) 26-03-2009, 03:39 PM
وردهآ ج ــوري وردهآ ج ــوري غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: ميثه بعيوني يا خالد / رواية اماراتيه


الروااايه روووووووووووووووووووعه

بلييييز كمليها

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 4
قديم(ـة) 26-03-2009, 04:19 PM
صورة عبق الرمزية
عبق عبق غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: ميثه بعيوني يا خالد / رواية اماراتيه


الروايه روعه 000ننتظر اتكملي

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 5
قديم(ـة) 26-03-2009, 04:46 PM
* اسيرة الحب * * اسيرة الحب * غير متصل
عضو موقوف من الإداره
 
الافتراضي رد: ميثه بعيوني يا خالد / رواية اماراتيه


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها نـوران مشاهدة المشاركة

رواايه روعهه
تكفيييييييين كملييي
الاروع وجدوووودك ياقلبي

ان شاء الله اكملها من عيووووني

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 6
قديم(ـة) 26-03-2009, 06:26 PM
* اسيرة الحب * * اسيرة الحب * غير متصل
عضو موقوف من الإداره
 
الافتراضي رد: ميثه بعيوني يا خالد / رواية اماراتيه


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها *** تاج الغلا *** مشاهدة المشاركة
الروااايه روووووووووووووووووووعه

بلييييز كمليها

ان شاء الله ياقلبي راااح اكملها

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 7
قديم(ـة) 26-03-2009, 06:29 PM
* اسيرة الحب * * اسيرة الحب * غير متصل
عضو موقوف من الإداره
 
الافتراضي رد: ميثه بعيوني يا خالد / رواية اماراتيه


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها عبق مشاهدة المشاركة
الروايه روعه 000ننتظر اتكملي
الاروع وجودك يالغلااا

ان شاء الله رااااح اكملها

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 8
قديم(ـة) 26-03-2009, 06:31 PM
* اسيرة الحب * * اسيرة الحب * غير متصل
عضو موقوف من الإداره
 
الافتراضي رد: ميثه بعيوني يا خالد / رواية اماراتيه


ان شاء الله رااااح انززززل بااارت

واتمنى اشووووف الردووود

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 9
قديم(ـة) 26-03-2009, 06:37 PM
* اسيرة الحب * * اسيرة الحب * غير متصل
عضو موقوف من الإداره
 
الافتراضي رد: ميثه بعيوني يا خالد / رواية اماراتيه


ميثه بعيوني يا خالد..............الجزء الثاني
.
.
.

ناظرني بعيونك حبيبي لا يضيع الوقت .. لا تكتم احساسك حبيبي لا يضيع الوقت ..
الندم قاسي حبيبي واللي اقسى الصمت


احمد وشيخه وصلوا بيت قوم ميثه ..استقبلتهم عمتهم ام حمد ودخلتهم الصاله ويابتلهم شي يشربونه ..

وقالت للخدامه تنادي على ميثه عشان تنزل وتسلم عليهم




في الصاله

ام حمد : هيه زين يوم عبرتونا وييتوا صوبنا

شيخه : والله عمو انا ابي اييكم دوم ..بس ما عندي حد اييبني و الدراسه ماخذه كل وقتنا .. السموحه والله

ام حمد : مسموحه بالحل فديتج والله يوفقكم ويسرلكم ياارب

شيخه واحمد : آمين

احمد : عمتي وينهم عمي والعيال؟

ام حمد : بوحمد ساير العزبه ( المزرعه ) العصر وظني الحين بيي وحمد راقد من الظهر واي شي حاولت اقعده ما طاع يقوم

وفيصل توه من شوي ظهر ويا ربعه ..

بعد شوي نزلت ميثه عندهم وهي مسيحيه من احمد ع الحركه اللي استوت ع التلفون..

ميثه : السلام عليكم .. هلا والله

احمد وشيخه : وعليكم السلام ... تقوم شيخه وتوايه ( تبوس) ميثه وميثه تقرص شيخه بالدس

شيخه : آآآخ ياحماره

ام حمد : ميثو ويهد شنو سويتي في البنت ؟

ميثه : ههههه السموحه دست ريولج ما شفت ..

وهي تصد احمد : شحالك احمد ؟

احمد طاير من الفرحه على غزالته " اشهد اني باحسن حال يوم شفتج " : بخير الله يسلمج انتي شخبارج؟

ميثه " والله مفتشله " : الحمد لله يسرك الحال

و تروح تقعد عدال امها ..

احمد : عمتي عرفتي ان ولد اخوج خالد بيرجع من السفر باجر ؟

ام حمد مررره استانست ع الخبر وانملت عيونها دموع : الله يبشرك بالخبر وليدي ... ع البركه ان

شاء الله ... علني فداك يا خالد .. اسميني متولهه عليك صج ..واخيرا يارب ... الله يرجعه بالسلاااامه

الكل : آمين

ام حمد : منو اللي بشرك ؟

احمد : اهو بنفسه اتصل فيني اليوم ...

ام حمد : اها ... عيل بنروح صوبهم باجر باذن الله ..

خالد يستوي ولد عم احمد وهم بنفس العمر ... خالد يدرس في بريطانيا من 4 سنوات وفي السنتين الاخيرتين ما رجع البلاد ... شخصيه مميزة تطبع عليها الطيبه وصفاء القلب ... كتوم بس صادق ويدش الخاطر بسرعه

شيخه : عمتي على هالبشاره .. طالبينج طلبه.. قولي تم

ام حمد وهي فرحانه بالخبر ومودها رايق: تم يا بنت الغالي .. آمري فديتج

شيخه : ما يامر عليج ياارب ... وهي تشوف ميثه : احم.. عمتي خلي ميثو ترد معانا ..

ميثه وعلامه تعجب في ويهها : يالله بالستر ... وين ايي معاكم هالحزة؟

شيخه : بناخذج الجهنم الحمرا ههههه ...وين بعد ؟ بيتنا ... تباتين عندنا الليله

ميثه تشوف امها وتتريا جوابها ... هي مش معارضه بس الشور مو عندها ..عند امها ..

ام حمد : ليش بعد ترد معاكم ؟ ترانا بنسير باجر صوب بيت عمج بدر ( العم بو خالد ) وانتو بتاخوونا

هناك وبتشوفينها !
شيخه : لا عمو .. انا ابيها تيي اليوم وتبات عندنا وباجر نروح ويا بعض بيت عمي بدر .. الشيمه عمو

لا ترديني عشان خاطر رجعه خالد

ام حمد : والله شقول ... لحظه اشاور ابوها مافيني على كلامه عقب


اتصلت ام حمد بــ ريلها .. وابو ميثه عارض بالاول بس وافق بالاخير لان شيخه تعنت لين بيتهم وما احب يكسر بخاطرها ..

في السياره احمد وشيخه وميثه وهم راجعين البيت .. واحمد طول الوقت مشغل اغنيه عيضه " اهمه" ويعيدها بس عشان يقهر ميثه وميثه منقهره

اهمه لو كذب اني ما اهمه .. غلاه يجو ل في قلبه ودمه

يبان الحب في نظره عيونه ..يقول الصج ولا ولد عمه
يغار و غيرته تفضح غرامه ..وتكشف غيرته حتى كلامه
يغار ويقلب الدنيا عليه ..يبيني دوم في قربه ويمه
يبيني دايم بحنبه يبيني ..ولو انه تظاهر ما يبيني
انا ادري فيه وادري عن طباعه..يخفي الشوق في قلبه ويضمه
يكابر وادري انه هو يكابر .. وانا ادري بس لكن دوم صار
ابيه يبوح عن حبه وشوقه..وانا اللي بين خلق الله اهمه

شيخه تبند المسجل : احمدو تراك لوعت جبودنا بالاغنيه ..درينا انك تهمهم .. والبنت طبله اذونها

انطرت من الاهداء .. ماتسمعها تأفف من الصبح ؟!

ميثه وخلاص واصله حدها ودها تكفخهم الاثنين بس ساكته وماسكه عمرها

احمد : شسوي يا اختي ..عل وعسى يحسون باللي فيه

شيخه وتصد ورا عند ميثه : ها ميثه خانوم حسيتهم فيهم ؟

ميثه : جب انزين

شيخه : جب ها ؟.. هين ... حمود ... رد شغل الاغنيه ..صمام الامان عندهم بعده ما انفجر هههههه

جان يرن تلفون ميثه ... وكان اخوها حمد المتصل وقالت في خاطرها ..الحين اراويك يالاحمد ان ما

خليتك تحترق ..وترد على اخوها

ميثه : هلا والله صح النوم الغالي

حمد : ميثو وينج ؟

ميثه " بل ما ادفشك يا اخوي " : هلا فديتك شو تحاتيني ؟

حمد مستغرب من كلام اخته : بلاج ميثو ؟.. شفيج كانج ترمسين ريلج ؟

ميثه : هههههههههاااي شفيك انت .. احبك كيفي انزين

واحمد ميت غيظ ووده يقوم ويصطرها طراق ويحط اللي تكلمه تحت السياره ويدوسه .. هو صح انه

واثق من بنت عمته ..بس بعد متحرقص ويموت يعرف منو هذا اللي ميثه تتفداه وتقوله احبك

نرجع لميثه وحمد

حمد : انزين وينج ؟... دخلت غرفتج وما لقيتج ؟.. وهم في البيت مالقيتج وينج ؟

ميثه : انا في السياره رايحه بيت خالي غانم ..

حمد : سايره الحين ..؟؟ ومع منو ومتى بتردين ؟

ميثه : حبيبي سايره مع شيخه واحمد وبنام في بيتهم

حمد : انزين ليش ما خبرتيني ؟

ميثه : سوري حبيبي .. قلت نايم وما حبيت ازعجك

حمد : انتي فيج شي اليوم .. !! خلاص عيل ... سلمي عليهم

ميثه : يبلغ ان شاء الله ... شي في خاطرك قبل لا اسكر

حمد : خاطري اعرف انتي شو فيج اليوم؟

ميثه : هههه حياتي والله مافيني شي.. هذا يسمونه دلع بنات

حمد : مالت عليكن وعلى دلعكن الماصخ هذا

ميثه في خاطرها " امحق شو ارد عليه الحين": ..........

حمد : المهم اخيلج الحين

ميثه : اوكي

حمد : يلا باي

ميثه : وانت من اهله حبيبي

حمد : حمد لله والشكر .. اقولها باي تقولي وانت من اهله هههه.. يلا باي

ميثه : هههه وداعت الله حياتي

سكرت ميثه عن اخوها ,,,, وجان تسالها شيخه بفضول قاتل

شيخه : الميث منو كنتي ترمسين ؟؟

ميثه : اخوي حمد ... وهو يسلم عليكم

احمد وشيخه : الله يسلمه من الشر


احمد في خاطره " اشوه ... جني مت وردتلي الروح من جديد ... بس بعد غيران من اخوها ترمسه بكل برقه ونعومه ... ياالله عقبال ما ترمسني جي"

.
.
.
.

كيف اجيك وكيف انا أبدأ في غرامك..
كيف قلي ابتديلك بالكلام..
لك أسلم بس ما جاني سلامك..
يعني مستكثر علي كلمة سلام؟
وش اسوي حتى أنا استدعي اهتمامك..
وافتح الموضــــوع يا بدر التمام..
ابتسملك أو أقاطع في كلامك ..
أو أجيك بكلمة فيها احترام..


بيت قوم احمد ..1:30 بعد منتصف الليل

ميثه وشيخه قاعدات يشوفن فلم هندي وكل وحده تتثاوب ومتملله من الفلم

ميثه : شوييييخ تعرفين شنو اكتشفت ؟

شيخه : شنوووووووووو ؟؟؟

ميثه : اكتشفت ان فلمج الهندي هذا مثل ويهج

شيخه : ههههه تغربل عدوج ..قسم تحسبت شي ...

ميثه : اففف ممل ... البطل يرفع الضغط .. والبطله خسفه ما تتشاهد

شيخه : شسوي مدحتلي اياه امون( ربيعتها ) وانا ما صدقت طلبت منها تعطيني اياه

ميثه : انزين جان خذتي عنها فلم شاروخ اليديد ..احيد امون فاتحه استديو افلام هنديه في بيتهم

شيخه : هيه عندها فلمه اليديد بس مب مترجم وانا ما احب اشوف فلم مب مترجم حني هبله وضايعه بالطوشه..
ميثه : ع الاقل نشوف ويه شاروخ ابرك عن هالاهبل و حبيبته الدلوعه

شيخه : تدرين شو ... انا بروح المطبخ بسوي سندويجات حقنا وانتي ركبي واير الرسيفر ..نشوف

برنامج ولا شي ثاني بداله احسن
ميثه : اوكيك

نزلت شيخه تحت المطبخ وميثه بعد ما صكت الفلم و ركبت الواير سارت غرفه شيخه عشان تشحن

تلفونها بدل ما هو مقطوط جذي ومفضي المسكين
وهي تمشي رايحه الغرفه طلع احمد من حجرته وشكله ياي صوبها >> امبي يخوف ههههه

ميثه اول ما انتبهت له سرعت خطواتها عشان لا يكلمها احمد.. بس اهو لحق عليها ومسك ايدها ..

احمد : والله ما باكلج ...

ميثه وتغمض عيونها : احمـــــــــــــــــــد فج ايديك

واحمد " قسم بتذبحني بحركاتها ": وان ما فجيتها شنو يتسوين ؟

ميثه وهي معصبه ونبره فيها ترجي : احمدوووووه

احمد : يا عيون احمدوووه وكل حياة واحمدووووه واهله وعشيرته

ميثه ( مستحيه) : بليز احمد هد ايدي ..يمكن تشوفنا شيخه

احمد: تولي شيخه.. مايهمني حد دامج عندي

ميثه : انزين شنو تبى مني ؟

احمد " اباج كلج والله " : خاطري اسألج سؤال

ميثه تحاول تتهرب من سؤاله : حمود الله يخليك لا تسالني ولا اسألك وتروح عنه .. بس احمد لحقها

ووقف جدامها وحط ايده ع اليدار ( الطوفه) عشان ما تمر

احمد : ميثه حياتي ليش تتهربين مني ؟ شنو هالكبرياء الخايس اللي فيج ؟

ميثه : شوووو؟ كبرياء خايس ؟!!

احمد : وانا الصاج ... ذبحتيني بتغليج تراج .. والله ميت فيج انا ... ولد خالج متعذب .. سوي فيه

معروف واكسبي اجر الله لا يهينج

ميثه : هزري ( ظني) باجر خطبه الجمعه هب الحين ؟!! قاعدلي معروف وأجر اونه!!

احمد : هههههههه ونتكتين علي بعد .. بس حتى يوم تستهبلين تعجبيني ويقول في خاطره وهو سرحان

فيها " يالله يا ميثو محلوه ..ليت الزمن يوقف هني "

ميثه تبى تخلص نفسها من هالموقف باي طريقه : اويي احمدوووه شوف مناك

احمد يطالع وين ما اشرت ميثه وهي بنفس الوقت مرت من تحت ايده وركضت ودخلت غرفه شيخه

وقفلت الباب وراها >> لا تخافين ما بييج الغرفه

احمد وهو يضحك على ميثه : ههههه انزين ياللوتيه ( المكاره) وين يتروحين عني ؟



والله ان عروق قلبي كلها ترتاح لك..ليتك مثل ماخذت بيدك خذت بيدي
من لمست ايدك وانا اتفداك واتفدى هلك..مادريت ان الهوى والعشق باللمس يعادي

رد احمد غرفته وانسدح ع السرير وجابل السقف وتم يغني

: انت عيني وانت شوفي والبصير .. والقمر لي زان به داج الليال .. وانت نسمات الصبا وانت العبير ..

وانت نوري وانت السحر الحلال ..آآآه فدييييييييييتج ياميثه أحبــــــــــج والله احبج .... ليش تكابري

بحبج ليش ؟ .. يبيلج كم صفعه مني تصحيج يالحماره ... لا لا شو اصفعها ... هالخد الناعم ما انخلق حق التصفّيع ..يضرب الحب شوووو بيزل يا عاااالم

تم احمد يهاذي بــ غناة قلبه وحاول ينام لكن هيهات ينام وروحه وقلبه في بيتهم وتفصله عنها مسافه قصيره..



.
.


يوم الثاني في بيت بو سلطان .. كان احمد طول الوقت يطفر في ميثه اللي كانت اقوى عنه وتقدر كيف تتهرب منه وما تضعف جدامه ... وشيخه تضحك عليهم وعلى حركاتهم .. وطبعا اهي ما تقصر وطول الوقت تحرج ميثه وميثه ما كانت تزعل ...بس شغاله 24 ساعه سب في شيخه واخوها .. وبعد صلاة المغرب زهبوا العرب عمارهم عشان يروحون بيت العم بوخالد بمناسبه رجعه ولدهم من السفر

.
.
.



اليوم لقانا .. خل السلام بيننا يطول
لا تفلت ايدك وامسكها حيل وخل عيونك نتاظر عيوني
وفهمها انك ولهت عليها كثر ماهي ولهت عليك
وقتها اعذرني يا صاحبي ان لميتك حيل لصدري
وهمستلك انا اموت واحيابك بس خل السلام يطول



نفس اليوم ..الجمعه الساعه 8 المساء

كان التجمع في بيت العم بدر ( بوخالد) بمناسبه رجوع ولدهم من السفر ..طبعا ما عزموا احد غير بيت

عمهم غانم وبيت عمتهم ام حمد >> هم عازمين نفسهم خخ

البنات ميثه وشيخه والعنود وساره راحن غرفة العنود عشان ياخذن راحتهن اكثر ويقرقرن ويسولفون بعيد عن نتقيد العيايز

العنود وسارة و الهنوف خوات خالد .. الهنوف 26 سنه وقلنا متزوجه وما خذنها ولد عمها سلطان

وعندهم ولد وبنت( عمر سنه والريم 3) ...العنود كبر ميثه وتدرس بكليه وساره اصغر وحده وعمرها 10 سنوات




احمد واخوه سطان وولد عمتهم حمد راحوا المطار يستقبلون خالد .. ويوم شافوا خالد بدت دقات قلوبهم تتسارع في نبضها وخطواتهم صوبه تسابقهن له شوق وحنين ..

خالد سلم على سلطان اول شي وبعدين على حمد ويوم ياه الدور على احمد طال السلام بينهم وهم

حاظنين بعد ... ولحظات الصمت خيمت على المكان ... ساكتين لكن قلوبهم واحاسيسهم تتكلم وتهلي...

وتعبر عن مدى الاشتياق واللهفه والانتظار اللي داموا سنتين بحلوها ومرها وايامها ودقايقها وكل

لحظاتها اللي عاشوها في هالفتره بعاد عن بعض ... خالد واحمد كانو مثال للصداقه الحلوه المتينه قبل

ورابط الدم اللي تجمعهم ...من صغرهم وهم مايفارجون بعض ودومهم متخاوين ..كل شي نفس الشي

وكل جلساتهم وطلعاتهم وسوالفهم ويا بعض ... وحتى بالمدرسه كانو نفس المستوى ..كانوا يسمونهم

(التوأمين) ... الغلامين اللي ماتفرهم لا غربه ولا زمن ... والشي الوحيد اللي اختلفوا فيه ان احمد ما

سافر للدراسه مع خالد ..هو كان مقرر يخاويه لكن في نفس السنه تعبت ام سلطان وماهان عليها

يتركها ويتغرب والانثين محتاجين لبعضهم ...

خالد : آآآآه تولهت عليكم ... ما اتخيل نفسي تغربت عنكم كل هالمده ..

حمد : خلاص يابو الوليد الحمد لله عدت على خير والحين انت في بلادك بين اهلك واحبابك .. تستاهل

السلامه يالغالي ..والف مبروووك ع التخرج

خالد : الله يسلمك من الشر ويبارك فحياتك.. وشخباركم بعد والاهل عسا الكل بخير

سلطان : بخير بخير بس انت تعال خلنا نرووح وفي السياره نقولك وتقولنا كل شي ... الاهل يتريونا ..

احمد : لا ابوي شو يتريونا ؟... خالد اليوم خاطف الاضواء والعرب يتريونا هو .. ويظرب على جتف

خالد ع الخفيف :اشعليك يالغالي ... اليوم يومك وغير طاريك اليوم ماشي

حمد وهو يطالع وحده : وا ويلاه على الغزال اللي مر جدامي ..صبروا يا جماعه خلوني ارقمها ..

امرره ما تفوت هالغرشوبه

خالد : ها بو شهاب بعدك على هالسوالف؟ تحسبتك كبرت و عقلت

حمد : ههههه شو اسوي البنات ما يودروني .. ابوي بتروح عني غزالتي

سلطان: صج انك فاضي.. وبعدين هاي شكلها مسافره

حمد : اوووه خساره..عيل تدرون خلوني الحق عليها يمكن تييبلي صوغه خخخخ

احمد: اقعد اليوم بالمطار وغازل الرايح والراد ..ابوي نحن ناس مب فاضين مثلك .. يلا خالد توكلنا ..

خالد ( مبتسم ): توكلنا

حمد : لا ابوي شو اقعد بروحي جني سبيل .. مشينا

ركبوا ربعنا السياره ومتوجهين لبيت العم بوخالد ... وخالد الارض مب شايلته من الفرحه ... يحس

عمره معرس يومه وعينه ماتفارق مناظر بلاده وبكل قطعه تلمحه عيونه من دولته الغاليه...توله على

ريحه بلاده ..هوا داره وناسها وشوارعها وبحرها وترابها ... وكل ما كانت عينه تصيد اي اجنبي في

بلاده يستغرب كيف قادرين يتغربون من بلادهم سنين وبنين ... لكن مثل ما هو تغرب عن بلاده لاسباب

اكيد هم لاسبابهم .... فعلا الواحد اللي يطلع من داره يقل مقداره ..الله لا يحرمني منج يابلادي ولا تييني

الحايه اتركج واروح بلاد الكفر بريطانيا ..


خالد بالسياره والشباب مستلمينه بالاسئله .. اللي يسأله عن بنات بريطانيا واللي عن الجو والاماكن واللي عن الاسعار واقل شي سألوه عن الدراسه خخحخ

ويوم دخلوا الفريج وكان سلطان اللي يسوق ..

سلطان : وهذا فريجكم ووصلناه يا خالد ..

وخالد ضربات قلبه تزيد.... دقايق وبيشوف امه وابوه وخواته .. وبنفس الوقت يبى الوقت يمر اسرع

ويشوفهم .. خايف يكون هذا مجرد حلمه يحلمه ويردله كابوس الاغتراب ... >> ماتنلام والله

وصلوا الشباب البيت وظربوا هرن عشان ينتبهون اللي بالبيت ان ظناهم وحبيبهم اخيرا وصل ...

البنات اول ما سمعن الهرن شهقن ...وشيخه كأن الهرن حذفها للدريشه ...على طول طارت للدريشه تشوف خالد
شيخه : اويييه وصلوا ... اكو خالد شفته ... ميثو شوقج معاهم ..وكانت تقصد احمد

ارتبكت ميثه وشيخه بعد توترت لانها قالت جدام العنود

العنود : منو شوقها بعد ؟!!

شيخه وهي ترقع : هذا اخوها حمد .... ذبحتني ميثو من كثر ما ترمسني عن اخوها حمد ... اونه حمد

شوقي و حبيبي ... انزين عرفنا انج تحبين اخوج لازم يعني كل هالدعايه عليه >> الله واكبر عليج ياشيخو
العنود : هههه يا حليلج يا ميثه ... اول مره اسمع وحده جي تحب اخوها ..ماشاء ء الله ...الله لا يرحمه منكم

ميثه : تسلمين حبيبتي ...

شيخه : العنود اخووووج تغير واايد .. بريطانيا خلته يزداد حلاه عن قبل ... ماشاء الله حلييييو توني

اكتشف هالظاهره النادره

العنود : خلاص شويخ تزهبي باجر ..بيي خالد يملج عليج ويشلج معاه على طول

ميثه : ليش باجر؟!! ... اليوم احسن.. وخير البر عاجله .. والفرحه تصير فرحتين ..ها شقلتي شيخه ؟

شيخه وهي معصبه عليهن : اقول خلنا ننزل تحت احسن .. عوذ بالله الوحده ما تمدح ولد عمها يعني ؟... امحق عليكن..
العنود : يا ويلي على اللي تمدح ولد عمها ههههه .. وتمسك ايد شيخه: تعالي ننزل تحت وهناك سلمي

عليه ومدحيه على كيفج

شيخه : لا حرام ما بذوبه من اول يوم هههههه

ميثه : لا دخيلج اخاف يشرد ويرد بريطانيا من كلامج




ونزلن البنات تحت الصاله عشان يروحن يسلمن على خالد


كان بو سلطان وبوخالد وبوحمد في الميلس واول ما سمعوا الهرن طلعوا للحوي والحريم راحن ووقفن

عند باب الصاله والبنات وراهن.. نزل خالد وسلم ع الشواب وتم حاظن ابوه بالحيل والاثنين يبجون

والحريم خو حدث ولا حرج .. الدموع اربع اربع واولهن ام خالد اللي كانت تتقرب بخطوات بطيئه صوب ولدها خالد

خالد كان يبجي وهو حاظن ابوه ويوم شاف امه تقربت راح وحظنها بالحيل ويصيح ..صياح عتب على

نفسه لانه ترك امه كل هالفتره .. كيف قدر يستغني عن حظن وريحه امه ..بس عوضهم بشهاده ترفع راسهم فوق...

خالد : يمااا تولهت عليج وااايد واااايد

ام خالد : وانا اكثر فديتك ... مبرووووك ألف مبرووك

والحمد لله على سلامتك ولدي

خالد : الله يسلمج ويبارك بحياتج وهالشهاده لكم قبل ما تكون لي يا امي ....ويبتعد عنها وهو ولا وده

ولكن لازم يروح يسلم على عمته ومرت عمه ..سلم عليهن وحبهن على راسهن وكلهم مسوين حلقه عليه ...

بو سلطان : شو ما بتخلون الريال يسلم على خواته .. ولا ننصب خيمه ونتقهوى وندق سوالف بالمره !!

الكل ضحك على كلامه وجان تمسك ام خالد ايد ولدها وقادته لين الصاله عشان يسلم على العنود

وساره والهنوف .. شيخه وميثه راحن بعيد عشان يعطن مجال لخواته يسلمن عليه ...واول ما دخل

خالد الصاله... الاخوات الثلاث طيران صوبه وعقن عمارهن في حضنه مره وحده

خالد : هههه بسني الكل يحضني اليوم ..قومن خلوني اشوف ويوهكن

ابتعدن خواته وهن يمشن دموع الفرح ويضحكن على كلامه .. وبقن يسألنه عن اخباره ويتحمدن له

بالسلامه وشاف خالد غلامتين من بعيد وتورط الريال مستحي حده .. مايعرفهن عدل ..بس خمن انهن

شيخه وميثه ماغيرهن >> بنات بريطانيها مانسنه بنات اهله

خالد وبابتسامه حلوة: شخبارج بنت عمي وشخبارج بنت عمتي

ميثه وشيخه والحيا مغطي ويوههن : بخير الحمد لله .. تستاهل السلامه خالد

خالد : الله يسلمكن من الشر

::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::


  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 10
قديم(ـة) 26-03-2009, 06:42 PM
* اسيرة الحب * * اسيرة الحب * غير متصل
عضو موقوف من الإداره
 
الافتراضي رد: ميثه بعيوني يا خالد / رواية اماراتيه


الجزء الثالث










بعد اسبوعين من رجعه خالد من السفر ... وبيت بو خالد مايوم يخلا من الضيوف ... من ربع خالد ومن الجيران والحريم والاهل ..كلهم ايون يتحمدون على سلامه خالد ... وهذا غير العزيمه اللي سواها بو خالد الاسبوع اللي طاف وعزم كل العرب ... المهم قرروا اهلنا انهم يروحون مزرعه بو سلطان هذا الخميس ..كانت هذي فكره الشباب لكن البنات اصرن اللمه تكون عائليه والعيايز والشواب يسيرون بعد ..>> اصلا لولاهم البنات ما يقدرن يروحن لوووول ... فمن جذي قرر بوخالد ان الروحه تكون لمزرعته يوم الخميس









يوم الاربعاء في الجامعه ..الساعه 12 الظهر





ميثه تتصل في شيخه ..عشان يروحن يتغدن

ميثه : شويخ وينج ؟

شيخه : في الكلاس

ميثه : حلفي انتي بس؟ .. وانا من الصبح اتريا في الكافتيريا

شيخه : ميثو بس خمس دقايق قاعده اعلم ربيعتي شي ع الفوتوشوب

ميثه ( معصبه) : يالسخيفه تدريبي عندي كلاس ع الساعه وحده ..يمديني اتغدى وعقبه بروح اصلي ..جان ما بتين قوليلي ولا تخليني اقعد اتحراج سنه ...

شيخه : ويي انزين الحين يايتنج .. دقيقه وانا طيران عندج

ميثه : لا دخيلج لا تطيرين بعدين يتحرونج ساحره طالعتلهم بعز الظهر

شيخه : ههههه حمدي ربج مابي اتأخر عليج زياده

ميثه : انزين يلا انقفظي ( عجلي)..فقدت هالشيفه

شيخه : مالت عليج انزين ... دومها رمستج هزاب ؟

ميثه : انزين يلا تعالي عشان اكمل هزبتي لج ههه

شيخه : عيل تغدي روحج خخ

ميثه : يالحماره والله انج ؟؟؟

شيخه : يوم اقول ما تعرفين ترمسين بليا سب

ميثه : هههههههههه فديت شواختي والله ..ها بردت دودج الحين؟

شيخه : خخخ هيه .. ولو انها مره في السنه ومب من خاطرج

ميثه : يلااااااا انزييييين.. صج ما تنعطين ويه ..يلا تعالي

شيخه : اوكي انزين يلا باااي

ميثه : بايات



بعد دقيقتين وصلت شيخه الكافتيريا وتلاقت ويا ميثه وتغدن وتمن يسولفن



جان تشوف ميثه ساعتها : اوييه شويخ ماباقي شي ع الكلاس برايج بروح اصلي

شيخه : انزين ميثه ردي معاي اليوم

ميثه : منو بيردج ؟

شيخه : ابوي

ميثه : حلفي انه ابوج

شيخه : خخخ لا احمد

ميثه : عيل ردي بروحج

شيخه : انزين ليش ميثو مافيها شي ..

ميثه : لا والله عشان يقعدلي اخوج يطفر فيه ويسولي حركات... وانتي ما تقصرين تزيدين الطين بله

شيخه: هههههه شو اسوي ابى ارقع ... بس شرات ما يقولون .. ييت اكحلها عميتها ... انزين ويا منو بتين المزرعه باجر ؟

ميثه : مادري والله بشوف فيصل ولا حمد ...وانتي اكيد مع سلطان ؟

شيخه : ما ادري .. سلطان والهنوف يمكن يشلون معاهم خوات الهنوف ... وانا بقول حق احمد عشان اروح وياه ..ميثاني اشرايج تيين معانا ؟ >> مصره الاخت

ميثه : لا شيخه ..بروح ويا اخواني واستحي الصراحه من اخوج وغلاسته

شيخه : انزين انا وياكم ومافيها شي !!

ميثه : اقولها ثور تقول احلبوه .... يعني لازم اعيد عليج الرمسه يا شويخ يالبغام ياللي ما تفهمين الكلام من اول مره ...وبعدين شنو بيقولون اخواني..

ماراحت مع اخوانها وشلت بنفسها وراحت مع ولد خالها ...وبعدين حجيه انتي وايد واثقه احمد يشلج معاه ؟ هذا اذا ياه اصلا ..

شيخه : ان شاء الله ياخذني معاه .. وبعدين حبيبتي احمدوه لازم ايي ولا تنسين ان هاي فكرته هو في الاساس ... ليكون بس تحاتين ما ايي وتخترب السيره عليج؟

..قولي قولي عادي انا بنت خالج وفاهمتنج زين..

ميثه : ما اسخفج انزين ..يلا حيرتيني عن الصلاه ..باي ... قامت ميثه عن شيخه وراحت تصلي عشان تلحق ع الكلاس









انا عاشق تسألني والوفا طبعي ولجلك عفت انا ربعي

سرقت الروح في لقياك ...شف دمعي لك يهلي

تذكر لافترقنا يوم ..انادي الموت ساعدني

جفوني اشتكاها النوم ...ودمعي ما يفارقني

غالي لو تعذبني ..أحبك موت اعذرني







الخميس :10:40 صباحا

احمد قاعد ويا امه يتريق وشيخه قاعده وياهم ..

شيخه : احمدو .. تراني بسير معاكم المزرعه ..

احمد: آسف ... بشل معاي خالد .. وفيصل ومنصور بيون معانا

شيخه وحلجها شوي بيطيح في السفره : وانا ؟؟؟

احمد: انقعي انا ما يخصني فيج

ام سلطان : انتي ويانا انا وابوج ؟

شيخه : لا امي ..انتي شيبتج بطيء فالسواقه وانا وحده احب السرعه

احمد : عيل عناد فيج روحي معاهم ولو ابوي يشل البيكاب احسن عشان تقعدين ورا ويا العنز

شيخه وتضحك باستخاف : هه هه تخيل عاد

احمد: تخيلت وخلصت ..بس تدرين عادي ..لان الناس ما بتعرف تفرق بينج وبين العنز ..صدقيني ما بينلاحظ خخخ

شيخه : ركب حرمتك مع العنز وخذ لهم صوره جماعيه بعد

احمد سكت وما علق بس طالعها بنظره غضب

شيخه : هههههههههه ويييييو ليكون بس تخيلتها مع الهوش ( مجموعه عنز)

ام سلطان : بسج من هالكلام الفاضي ع الصبح ... روحي شوفي سلطان والهنوف قعدوا عشان ايوون يتريقون .. ..هيدانا نروح المزرعه ونصلي الظهر هناك( سلطان اخوهم ساكن وياهم بس بقسم خاص له )





شيخه : انزين يما قبل لا اروح ... متى بتزوج انا ؟

ام سلطان : هي صبري يا بينتي باجر ع الفجر بطلع الشارع وعند الدوار بزاعق وبقول بنتي تبي تتزوج من بياخذها

شيخه : هههههههه حلوة منج ... بس يما لا تروحين الفجر الناس رقود ..روحي يوم السبت ع الساعه 8 الصبح وقت الدوامات

احمد : يما في مساحه في الحوش عند النخله خلنا ندفن شيخو فيها

شيخه : بسم الله عليه بعدهم اهلي يبوني

ام سلطان : من ناحيتي ما ابيج

شيخه : ادريبج حياتو (حياة) تغارين على ابوي مني ...

ام سلطان : اصغر عيالج تناديني حياتو مسوده الويه

شيخه : هههههه محشومه يا اكبر عيايز الفريج

ام سلطان :اونج رقعتيها الحين ..عنبو مب لسان عليج

احمد : افااا يما طلعتي عيوز ....

ام سلطان : عاز حيلكم شو شايفيني خرفت

شيخه : فديت امي والله .... فديت عمة ريلي

ام سلطان : تعالي بسألج شفيج متخرعه على العرس ..عبالج الزواج وناسه وخرابيط وخلاص .... وحده ما تعرف تسوي جاي ويه زواج ؟

شيخه : شفيها انزين ... اكي الخدامه تسوي كل شي

ام سلطان : الحين إلا الخدامات مازرات البيوت ولا يوم حنا تزوجنا شلينا بيوتنا شل ... لا خدامه ولا شي ..

شيخه : انا يوم بتزوج بييب بدل الخدامه خدامتين

احمد : واذا هالنسيب المقرود بغاج تطبخيله ؟

شيخه : جان يبي اسوله اندومي حيا الله .. وان ما بغى يدق راسه بالطوفه

ام سلطان : بس قبل لا يدق راسه بتكونين انتي في بيت ابوج

احمد : الله يكون في عون ريلها هذا اللي داعيه عليه امه

شيخه : عدال اخوي يا قيس زمانك

ام سلطان : شنو بعد يقيس زمانه .. كندوره (دشداشه) يقيسها ؟ بلاها رمستج غدت عويه

شيخه : ههههههه والله انج سوالف يمي ... هذا قيس واحد كان يحب وحده ايام اول

ام سطان : شدخله اخوج بالسالفه ؟..ليكون يحبله وحده!! وهي تشوف احمد : احمدو ويهد ليكون تحبلك وحده ؟!!!

احمد : ياامي انتي على ادناه الدون تصدقين اي رمسة ... ومالقيتي إلا من هالشلاخه العوده شيخو >> لا تجذب يا احمدو

ام سلطان : شيخو لا تطلعين رمسه على اخوج ..عيب

شيخه وهي تقوم : ما بقول خلاص .... احمد ما يحب ....الحب في مجتمعنا حراااام ... واللي يقول انه يحب المفروض يشنقونه .... افففف شو هالعادات اللي صاكه علينا صك ..كل شي منقود( عيب)...زين سمحولنا نتنفس

ام سلطان : روحي روحي قعدي اخوج اشهد انج مضيعه المذهب...





جهزوا الاهل عمارهم للروحه ... احمد قص على اخته ما بيشل فيصل ومنصور لان فيصل عنده سياره ..وهو وخالد طلعوا المزرعه بروحهم وشيخه راحت مع امها وابوها ...










الخميس 12:20 الظهر





وصلوا الجماعه كلهم المزرعه وسلموا على بعضهم وخذوا علوم بعض ونزلوا الاغراض والاكل ودلالهم وكل اللي يحتايونه ...وتموا الشباب بروحهم والبنات الهنوف والعنود وشيخه وميثه وساره بروحهن واقفين يسولفون ..



ميثه وعينها على احمد اللي واقف مع قوم حمد وخالد ومنصور وسلطان وفيصل وشلكهم مستلمين احمد

ميثه تمط ثوب شيخه بطريقه ما يلاحظونها الباجين

ميثه بحزن: شيخو شوفي حمد خرب شعر احمد

شيخه : يالله !!! اخوج اللي يتحرش بــ اخوي .. انا شلي ؟ وماشاء الله شغاله برج مراقبه اليوم

ميثه : كشخه تصدقين ... يا سلام والهوى بشعره يتغزل...

شيخه : قصدج وميثه بـ احمد تتغزل ..

ميثه وبعدها عينها عليه :ههههه... اويه شيخو شوفي بيون يعقونه بالحوض

شيخه : روحي افزعيله بعد

ميثه : لو يستوي جان ما ترييت تقوليلي ...





عند الشباب



خالد يكلم احمد : عنبو من يينا وانت تعدل شعرك .. كل شوي مسكته ورتبته صدقني ما بيطير عنك ...

فيصل : خايف مفعول السشوار يروح وترد كشته تشرق مثل الشمس

احمد بتكبر ويعدل شعره : لا حبيبي الشسوار خليناه حقكم .. وكشتكم انتو اللي مثل الشمس ....

حمد يظرب على راس احمد ويخترب شعره شوي

احمد : لاااا ياخي شو هالنذاله ويرد يعدل شعره : حتى الشعر يغارون منه ... يارب انعم عليهم ولو بربع من نعومة شعري ...

خالد كان لابس كندوره عكسهم كلهم اللي كانوا لابسين قمصان بناطلين

وجان يرفع كندورته ويربطها في خصره وايي صوب احمد عساس انه بيعقه بالحوض

احمد : ايه وين تبي ؟ وين ياي هههه

خالد : انا اليوم الا اعقك بكبرك في الحوض ونظهرك على حقيقتك بدل هالكشخه الخداعه

احمد يضحك ويرد على ورا : هههههه ياريال خل عنك ... ان عقيتني ترى بمسكك من كندورتك واخليك تخيس معاي خخ

حمد : خالد عندك اياه اليوم ...

منصور يصفق : عاش بو وليد عاش ..

احمد يمسك منصور ويعقه في الحوض

الكل : هههههههه

منصور وهو في الحوض : ههههههه مشكور كنت متهايز( متكاسل) اعق روحي في الحوض







وتموا يتحرشون في بعض ...و صوب البنات الهنوف والعنود وساره وشيخه وميثه كانن يالسات ع الكرسي اللي مجابل الحوض بس بعيد شوي عن الشباب

وعمر ولد الهنوف بدا يصيح



شيخه : الهنوف سكتي ولدج لا اعقه في هالحوض .حشرنا بصياحه

الهنوف : بسم الله على عموري .... ما ادري شو فيه أخاف إلا شي يعوره

العنود : عطيني اياه بشله عنج

ميثه : لا هاتيه انا بشله..فديته من زمان ما شفته ...

الهنوف : خير تسوين وانا بسير صوب الحريم شوي

شلته ميثه بس بعده يصيح .. وشيخه تسوله حركات بويهها يمكن ينتبه ويسكت بس هو يصيح زياده








خالد انتبه لصياح عمر ولد اخته وقال بيروح يشله يمكن يسكت ...

كان خالد واقف مع باجي الشباب ..ابتعد عنهم وسار صوب البنات

واحمد عيونه تتبع خالد ... وعقد حواجبه يوم شاف خالد تقرب من البنات .. ووقف عدال ميثه ..حس بالغيره من خالد ... وميثه وخالد كانو قريبين من بعض ..يقول في خاطره ( شو مودنك هناك يا خالد؟ وبعدين ما لقيت إلا صوب الميث توقف؟ ... انا اغار عليها من الهوا اذا لمس ثوبها ..وانت شوي وبتلصق فيها .. وهي الخايسه ولا ابتعدت) ... امررره معصب!!

نرجع حق البنات ...



خالد : هلا بنات اشحالكن ؟

الكل : بخير الحمد لله

خالد وهو يلاعب عمر بايده: شفيه عموري يبجي.. فديتك حبيبي

العنود : ما ادري بلاه توه أكلته الهنوف في السياره بس هو الظاهر ظاربه الصنف يصيح

خالد : ميثه عطيني اياه اشله

ميثه مستحيه حدها وودها تعطي الصغيروني لاي وحده من خواته وبعدين هو يشله من عندهن

بس خلاص ماشي فرصه ... عطته الولد ولامست ايديها بايد خالد لكن الاثنين ما عطوا للسالفه اهميه ...ومن شل خالد عمر ..هدا شوي لان خالد قام يفره فوق بالهوا >> الحين بيرجّع عليه لووول

ساره : اقول خالد ترى الحوض محجوز الظهر

خالد : حلفي انتي بس ... وليش ان شاء الله ليكون بس ناويه تسبحين فيه ؟

ساره : لا طبعا بس نبى نحط ريولنا

العنود : هيه خالد عقب العذا انتو روحوا مكان ثاني وخلوا المكان حقنا ...

خالد : امممم بنشوف بس شكلهم الشباب يبون يسبحون فيه عقب الغدا

ساره : لا خالد اول نحن و العصر انتو

خالد ويبي يقهرهن: وع نحن نسبح فالحوض بعد ما حطيتن ريولكن فيه خخخخ

البنات : ههههههههههههه

العنود : عاد تخيل نحن نحط ريولنا بعد ما انتو لوثتوا الحوض بجسمكم لوعه جبد اخ

خالد : هههههه ... انزين ما سمعنا راي الغلامتين وهو يشوف شيخه وميثه

شيخه : عادي ما يهمني قبلكم بعدكم ما تفرق

خالد: وانتي يالميث

ميثه وبكل رقه : اممممم نبي الحوض عقب الغدا اذا ممكن

خالد : خلاص تم .. كلام بنت العمه يمشي ..

ميثه استحت زياده وتقول في خاطرها "شو هالذرابه اللي علمتك اياها بريطانيا ولا انا ما احيدك جذي هادي واتيكيت"

خالد عطى عمر حق العنود ورد صوب الشباب والبنات راحن يتوضن لانه أذن الظهر وعقبها صلن وساعدن الحريم في نجب الغدا







تغدوا الجماعه .. الحريم في صوب والرياييل في صوب .... وعقبها راحوا الشياب والعيايز يقيلون لين أذان العصر ... وحمد تعذر منهم ورد البيت لان عنده دوام الساعه 4 العصر ودوامه شفتات ...













الخميس الساعه 2:40 الظهر في المزرعه







خالد : يلا نروح نشوف الدراجات

فيصل : لا لا بروح اسبح في الحوض

خالد: لا لا نركب الدرجات ونسابق وعقبها نروح نسبح

احمد : لا ابوي خلنا نسبح الحين

خالد: لاتحرجوني انا عطيت كلمتي للبنات وخليتهن يستخدمن الحوض قبلنا

منصور : وخير يعني ..الحين بروح اقولهن نحن نبى الحوض وتنتهي السالفه

خالد: خلاص منصور انا وعدت ميثه و ما ابي ارد في كلامي

احمد محترق من داخله ... (اي كلمه وأي وعد؟ .. من متى بينهم سوالف عشان تكون بينهم وعود ... لا لا الوضع ما يطمن ... لا يا خالد اسمحلي هذي غناة روحي ما ابغيك تكلمها .. انت ولد عمي وربيعي لكن هاي كياني ومصيري ...) تنهد احمد وتعوذ من ابليس وحاول يطرد هالشكوك من باله وما يبي يكبر المسائل وهي صغيره ... لان في النهايه ميثه بنت عمة خالد يعني حالهم واحد ....

الشباب اخذوا الدراجات وراحوا يستابقون بها ويركبون على العراقيب (الجبال الرميله) القريبه









والبنات بعد نص ساعه طلعن وشافن الشباب ماحد وراحن صوب الحوض وغطن ريولهن في الماي ... كانن ميثه وشيخه ويا بعض يالسات ..والعنود بعيد شوي مع اختها ساره ومعاهن الريم بنت اختهن الهنوف

ميثه وريولها في الماي ومكيفه وتكلم شيخه : اممم اقول شويخ ... خالد احلو عن قبل صح ؟

شيخه : هيه ماشاء الله عليه بس شخصيته تغيرت شوي ...ما ادري بس احس عمري استحي منه الحين اكثر عن قبل

ميثه : تحسينه جاد شوي ..لكنه مرح روحه خفيفه ...و شخصيته حلوة وعجبتني الصراحه ..عكس قبل يوم كان دفش ووغد ..غير غير واايد عن قبل

شيخه صدت لميثه وهي مستغربه لهالتغير المفاجأ لنظره ميثه حق خالد اللي ماكانت تعطيه اي اهميه ... وبنفس الوقت خافت انها تميل لخالد ويجرها اعجابها به وتنسى احمد اخوها وحبه لها ..لكن ما بغت تبين حق ميثه .. وميثه يحق لها تدمح ولد خالها وهذا ما يدل انها حبته خلاص..بس قالت خلني اسولها جس نبض

شيخه وبخبث : غريبه ميثو ...انتي ما رمستي عنه قبل ولا مدحتيه وما كنتي تهتمين له اصلا!!!

ميثه : انزين منو قال اني اهتم الحين ؟!....بس اليوم لاحظته عدل يوم كان يسولف معانا .. وبطريقه فيها حماس قالت لشيخه : اوييي شويخ نسيت اقولج ... تدرين يوم خالد شل عمر عني ..ايده دقت ايدي وجان استحيييييييي خخخ

شيخه : اويي يالفضيحه ...بس عادي لانه ما كان قاصد وما اعتقد فيوزاتكم ظربن بهاللمسه هههه !

ميثه وهي تشوف فوق : يمكن.... ما تدرين ...

شيخه بعدها متعجبه من تصرف ميثه ... كلامها ما يطمن ...بس انا ليش مو مطمنه او ليش اساسا مهتمه ..وتقول في خاطرها ( يحليلك يا اخوي الظاهر ناس ثانيين بيحلون محلك في قلبها ..هذا إذا لك محل في قلبها... الله يهديج بس يا ميثه )

مرت ساعه وعقبها سمعن البنات صوت منصور وهو يزاعج من بعيد ويقول حق البنات قومن يلا دورنا ... البنات قامن بيسيرن داخل ويوم قامت ميثه ومشت كمن خطوه زلقت ريولها وطاحت ..حاولن البنات يقومنها بس ما قدرن لانها كانت تتألم وما تقدر تتحرك ..نادت شيخه على منصور ... جان ايي صوبهن

منصور وهو يكلم ميثه اخته: بلاج انتي شو استوابج ؟

ميثه وهي تتأوه : اي ريلي تعورني احتاست عليه آآآي ..

منصور : انزين يلا قومي دشي داخل

شيخه : منصور شفيك؟!! تراها لو تقدر تقوم جان ما زقرناك اصلا

حاولوا يقومونها بس ميثه ما قدرت لان ريولها وايد تعورها واي حركه الالم يزيد عليها

منصور: لا حووووول بلشتينا ..وحمد ماحد عشان يشلج .. بروح ازقر ( انادي ) فيصل عشان يساعدج

سار منصور صوب الشباب ينادي اخوه فيصل

منصور : فصول تعال اختك طاحت ومب قادره تقوم

احمد فز قبله على طاريها واستهم عليها ( خاف عليها ) : عسى ما شر شو ياها ؟

منصور : ما ادري ..جنا إلا انزلقت صوب الحوض .. والبزيه ( الدلوعه)مب قادره تشل عمرها

ساروا منصور وفيصل صوب البنات وتجدم احمد شوي عشان يقدر يشوفها .. وشاف اخوانها واحد ماسكنها من ايد اليمين وواحد من اليسار ويقول في خاطره ليتني مكانهم >> متفيج والله



خالد يكلم احمد : الظاهر من حوباتكم البنت طاحت وتعورت المسكينه

احمد وهو يقول في خاطره ...(آآه لو تدري اللي في خاطري صوبها جان ما قلت هالكلام يا ولد العم ... يعل فيني ولا فيها ..الشوكه اللي تدخل ريولها احسها طعون في قلبي)

احمد: الظاهر جذي ... بس حليلها كسرت خاطري ..يايه تستانس وتعورت





دخلوا ميثه الصاله وام حمد قامت من رقادها وشافت بنتها وقالت لهم يدخلونها الغرفه واهي بتييبلها شي تهمز فيه ريولها

خذوها الغرفه وخلوها تريح شوي ويابت لها امها فازلين وتمت تهمز ريولها لين ما صحت شوي

بس ميثه ما تحركت من مكانها وتمت في الغرفه تقرا مجله وعقبه بخّتها بنومه عدله لين المغرب ...





الخميس : 6:20 بعد المغرب

ميثه توها ناشه( قاعده) من الرقاد وتشوف ساعتها : اوف وايد نمت .. راحن عليه صلاه العصر والمغرب استغفر الله ...

قامت وحاولت تمشي للحمام عشان تتوضآ وكان الحمام برا الغرفه .. وباب الغرفه مفتوح ويوم وصلت عند الباب ..كان خالد مسرع ويبي يدخل الحجره وجان يدعم فيها وميثه تطيح ع الارض بالقو وما لحقت اصلا تعرف من اللي دعمها

ميثه : آآآآآآآآآآي

خالد وهو مخلوط من كل احاسيس الفشله ويحاول يقوم ميثه

خالد: الســموحه الغاليه والله ما شفتج آسف والله

ميثه وهي روحها مفتشله وريلها كانت تعورها : آآآخ لا عادي

خالد : عطيني ايدج .. والله آسف ماعرفت انج في الغرفه اصلا

ميثه : خالد والله عادي.. وهي تحاول تقوم ويساعدها خالد .. ووصلها لين السرير ووقف عندها ومتلوم فيها ( حاسس الذنب صوبها )

خالد : جني زيدت الطين بله .. اكيد ريلج تعورج اكثر

ميثه وهي تبتسم" دامي مجابله هالويه ماظن شي يعورني " : لا عادي ..السموحه منك كنت طالعه وما شفتك

خالد : مسموحه ..وليش انا عطيتج فرصه تشوفين شي جدامج هههه... كنت ادور العنود ..قلت حق سارو تناديها بس شكلها نست

جان تدخل عليهم العنود

العنود : احم احم ... خلّود انت شو تسوي هني ؟

شو هالمحادثات السريه بينكم؟

خالد وهو يصد لاخته : ياي ادور عليج وياراســج

العنود : هيه قالتلي سوير انك تبى بنادول؟ وانا توني حارده الغرفه عشان اطلعلك بنادول

ميثه : خالد حق منو بنادول؟!!

خالد : حقي ..مصدع شوي ..قلت خله اخذلي حبتين

ميثه : ما تشوف شر

خالد : الشر يتخطاج الغاليه

خذ خالد البنادول من اخته وعقبه طلع من الغرفه..
.
.
.


يلاااا نزلتكم بارتين وابي اشووووف ردوووود تبرد الخاااااطر
.


موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


youtube

SEO by vBSEO 3.6.1