&& الحنينة && ©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©

كيف تدلعين زوجك وتكسبين قلبه:

1أيقظيه دائمآ قبل آذان الفجر بربع الساعة لا بعد أن يؤذن المؤذن وإعطيه
مشروب دافئ او مثلج حسب الفصل قبل نزوله وخاصة ان كان سيصوم هذا اليوم.

2- استيقظى دائمآ معه صباحآ واعدى له الحمام والفطور وساعديه فى ارتداء ملابسه خاصة الجورب وايقظى اطفالك لمشاركته طعام الفطور.

3-ودعيه دائمآ بابتسامة وحذريه من القيادة المسرعة وأكدى عليه ان يطمئنك على وصوله بمكالمة .

4- دائمآ وابدآ اجعلى البيت نظيف ورائحته جميلة حتى ولو كنتى متعبة .

5-دائمآ اغتسلى وتزينى قبل حضوره وكذلك قومى بتنظيف اطفالك والبسيهم ملابس نظيفة فى استقباله.

6- ساعديه فى خلع ملابسه وانتى تسأليه كيف كان يومه ؟ وتخبريه كم اشتقتى
له.

7. من آن لأخر اعدى صنف يحبه على المائدة واجعليها مفاجأة .

8. لا تنامى ابدآ قبل نومه هو ومن وقت لأخر اسأليه ان كان يحتاج شيئآ ولكن بصورة ليس مبالغ فيها .

9. دائمآ استقبلى أهله ومعارفه فى حدود مايسمح الشرع ولا تتبرمى من
زياراتهم .

10. إذا قام اى طفل من اهله باتلاف او اللعب فى اى شئ لا تتحرجى من توجيهه بادب ولا داعى للنظر لزوجك ليقوم هو بهذة المهمة .

11. إذا لاحظتى تقصيره فى السؤال عن احد اقربائه بادرى انت بالسؤال عنه
بالنيابة عنه .

12. لا تخبريه باى تصرف غير لائق من طرفهم قومى انت بالتصرف بادب بالطبع
الا إذا تجاوزوا الحدود فيجب اخباره بهدوء ودون تحميله المسئولية .

13. حاولى ان تنخرطى فى عائلته اعرضى المساعدة معهم فى اعمال المنزل ولكن
دون اهدار لكرامتك ايضآ قدمى لهم الهدايا من آن لأخر ولا تنتظرى رد الهدية
فغالبآ لن يفعلوا .

14. لا تصعدى الخلافات بينك وبينهم ولا تقومى بمخاصمة احد منهم او تحرمى
على نفسك دخول منزله من اخطأ فى حقك يمكنك زيارته ولكن تعاملى كضيفة وليس
كصاحبه منزل .

15. لا تستخدمى سلاح البكاء والانهيار حتى تحثيه على الانتقام من اى احد
من عائلته قام بتصرف غير لائق معك فلن تنطلى عليه هذة الحيلة دائمآ حتى وان
لم يشعرك بذلك كما انه تصرف ليس فيه من الاسلام من شئ .

16. لا تصعدى الخلافات بينك وبينه ابدآ الى الحد الذى يقوم معه بالشكوى
منك لأى شخص .

17. الرجل دائمآ مستغرق فى عمله وهو عالمه لذا حاولى اطلاعه يوميآ على
مايجرى حوله اسردى عليه ما يهمه من الاخبار المحلية والعالمية وأيضآ شاركيه
المعلومة الدينية التى اثريت نفسك بها اليوم .

18. لا تنهرى اطفالك امامه ولا تشتكى من تصرفاتهم الا اذا اردتى ان ينهرهم
وحاولى ان يكون ذلك فى اضيق الحدود .

19. لا تتحدثى عن مشاكلك اليومية معه فقط ان كنتى متضايقة من شئ لايخصه
بوحى له به .

20. اذا قام اى شخص من طرفك بتصرف غير لائق بادرى بالاعتذار له دون اهدار
لكرامتك او كرامة المخطئ .

21. اذا قام باى فعله ضايقك لا تعاتبيه فى الحال انتظرى يوم او يومان ثم
عاتبيه بهدوء ولا تركزى على انه اخطأ ولكن ركزى على ان هذا لاتصرف آلمك .

22. احضرى له هدية كل فترة وارسلى له كروت على عنوانه من آن لأخر ورسائل
يوميآ على هاتفه النقال .

23. لا تجعلى يومآ يمضى دون اخباره انك تحبيه .

24. احرصى على ارتداء اخر صيحة من الموضة وما يراه خارج المنزل بعد
الظيهرة وفى المساء ارتدى الملابس المناسبة لذلك لا تجعليه يراك ابدآ برداء واحد
خلال اليوم .

25. قومى بتغيير الاثاث كل فترة كذلك تسريحة شعرك وطريقة وضعك للماكياج .

26. استأذنيه قبل فعل اى شئ ان كان خروج او تغيير شئ فى المنزل او مشتروات
او اتباع نظام غذائى .
27. من آن لأخر ذكريه بذكرى سعيدة مرت بكم وكيف كانت ذكرياتكم سويآ فى شهر
العسل .

28. اقرأى عليه خطاباته التى كان يرسلها لك ايام الخطوبة .

29. لا ترهقيه يكثرة طلباتك التى لا تناسب دخله واذا اردتى حثه على تحسين
اوضاعكم لا تقولى له فلانة زوجها يشترى لها كذا فقط ناقشيه بهدوء وركزى
على احتياجكم لتحسين دخله .

30. لا تحاولى ابدآ اشعاره بانك كان من الممكن ان تتزوجى افضل منه بالله
عليك الرجل زوجك ويعلم مقدارك جيدآ وان كان ممكن ان تتزوجى افضل منه ام يجب
ان تحمدى الله انه قبل وتزوجك .

31. حاولى تجديد نفسك وتطويرها دائمآ وحسنى معلوماتك العامة والدينية
دائمآ .

32. اجعلى له اسمآ للدلع تناديه به فى اوقات صفائكم بجانب الاسم الذى
تناديه به فى الاوقات العادية .

33. اذا تأخر عن ميعاد الغذاء اتصلى به فى العمل وذكريه بان يأكل .

34. حثيه دائمآ على مقابله اصدقائه بصفة دورية فهذا سيشعره بالحرية .

35. تجنبى اختلاق الاعذار الواهية لابقائة بجانبك وعدم زيارته لعائلته
واصدقائه فصدقينى هو يفهمك ولكن لن يشعرك بذلك كما ان ذلك ليس من خلق المسلمة
الحقة .

36. حضرى له دائمآ ملابسه التى سيرتديها صباحآ وانتقى له اكثر من جورب
فانت لا تعلمى ايهم يرتاح فى ارتدائه اكثر .

37. لا توقظيه بحدة اهمسى فى اذنه بهدوء وابتسمى فى وجهه .

38. دائمآ كونى مرحة معه وان كنت ثقيلة الظل تجنبى الاستظراف فقط عوضى ذلك
بالابتسام الدائم .

39. اذا اردتى طلب شئ منه لابد ان تسبقه لو سمحت واطلبيه بدلال ورقة .

40. دائمآ مارسى معه كل انواع الاتيكيت المتعارف عليها من طريقة مشى وجلوس
وكلام اشعريه انك ملكة او اميرة .

41. دائمآ اخبريه عن طرائف الاطفال التى حدثت خلال اليوم .

42. لا تنامى بجانبه ابدآ وتعطيه ظهرك حتى ولو كنتى على خلاف معه الا اذا كن الامر خطيرآ

43. لا تتركى المنزل ابدآ فى حالة الخلاف ولا تتركى غرفتك وابدأى بالصلح انت حتى ولو لم تكونى مخطئة فكلمة اسف ثقيلة جدآ على لسان الرجال .

44. اشعريه دائمآ بانه افضل رجل فى العالم واشعرى انت ايضآ بذلك .

45. اذا نهرك امام الناس لا تردى اطلاقآ وبعد ان ينتهى اكلمى حديثك معه كالعادة بدون اى تغيير من ناحيتك عاتبيه لاحقآ كما اوردنا فى رقم 21 .

46. اذا انفعل عليك بمفردكم فابتسمى فى وجهه وان ظل غاضبآ داعبيه وان
استمر اصمتى وحاذرى من ترك الغرفة وهو لازال يوجه لك الكلام .

47. رتبى له مواعيده دائمآ وبرامج زياراته .

48. كونى صديقة له بحسن استماعك لاحداث يومه دون تبرم ان صدر منه ما
يضايقك ان تبرمت لن يحكى لك ثانية ابدآ .

49. اذا لاحظتى ان تقصيره فى حقك زاد عن حده ارسلى له رسالة توضح كم اشتقت
له وان لم يستجيب اخبريه ان حالتك النفسية ساءت لبعده عنك .


وطبعا لاتنسين تكونين مدلعه في الكلام ولاتنسين الدعوات وهو خارج وهو داخل
(ولكي في حياه زوجات رسولنا الكريم خير قدوه فسيري على نهجهن)

أتمنى أن الموضوع يعجبكم && الحنينة &&

&& الحنينة && ©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©

أسرار السعادة وطول عمر العلاقة الزوجية





ما الذي يضمن للعلاقة الزوجية طول العمر؟ الاهتمامات المشتركة أم التواصل بين الزوجين أم ماذا ...... ؟ او ربما العمل الجاد من اجل اسعاد الآخر أم مجرد حسن الحظ؟
في الواقع توجد خمسة عوامل مهمة تؤثر في طول عمر السعادة داخل العلاقة الزوجية، قام الباحثون بتحديدها من خلال دراسة شملت 22 الف زوج - سعداء وتعساء - خضعوا ل 195 سؤالا صريحا عما يجعل علاقتهم ناجحة.
فهل تتمتع علاقتك بزوجك بما اجمع عليه الباحثون؟ قارني حياتك بنتائج الفحص العاطفي وستعرفين مدى صمودها للزمن.


القاعدة الأولى:

يجب ان تحسنا التواصل

- 90% من الازواج السعداء قالوا انهم راضين عن اسلوبهم في تبادل الحديث.
- 83% من الازواج السعداء قالوا ان شركاءهم مستمعون جيدون وان الحوار يسير بسلاسة محققا الرضا للطرفين.
هذا لا يعني ان تستمر الثرثرة بلا انقطاع أو الاكتفاء بردود سريعة، بل ان نوعية التواصل هي المهمة وليس كم الحديث. فقد يتحدث الزوجان طويلا عما سمعاه في نشرة الاخبار او عما تناولاه على العشاء ولكن لا يتناقشان في امور حياتهما الزوجية، ومن ثم لا يفهمان مشاعر ونوايا بعضهما البعض، وهكذا تنشأ المشاكل والتضارب.

جربا هذا الحل

للتغلب على مشكلة التواصل يجب ان تخرجا عن الروتين المنزلي، وتجلسا سويا - انت وهو فقط - بعيدا عن التشتت والانشطة الرسمية كالمطاعم والمسارح بل اختارا مكانا هادئا او استثمرا اجازة نهاية الاسبوع في قضاء يومين معا بأحد الشاليهات وستجدين ان الحوار صار اسهل والموضوعات صارت اعمق.
اثناء النقاش تفادي اختيار الردود احادية الكلمة التي تكثر في لحظات التعب او الضيق واسألي اسئلة مفتوحة مثل: 'ما اسوأ (افضل) ما حدث لك اليوم في العمل؟' بدلا من 'إيه اخبار العمل؟' وسؤال مثل 'ماذا ستفعل من وجهة نظرك في موضوع شركة التسهيلات؟' بدلا من 'هل نسقت مع شركة التسهيلات؟'. وبهذه الطريقة تستخرجين كم معلومات اكبر فتدور عجلة الحوار اسرع.


القاعدة الثانية

اتفقا على السلوك المالي

قال 80% من الازواج السعداء انهم لا يجدون أي صعوبة في اتخاذ القرارات المالية.
من المؤكد ان كل زوجين ارتبطا على امل ان يعمل كل منهما ما في وسعه لزيادة دخله وتوفير مدارس افضل للابناء والسفر في الصيف، وقد يفكر الزوج ايضا في انشاء مشروع خاص به كي يهدأ ايقاع حياته فيستمتع اكثر مع الاسرة.
ولكن هل يستطيع اي زوجين ان يستمرا في الحياة معا لو تضاربت اهدافهما؟
اذن هذا هو اهم عنصر من عناصر طول عمر العلاقة الزوجية، فلابد ان يكون طموح الزوجين واحدا وان يتأكدا من ذلك قبل الارتباط. حتى اذا لم يشتركا في كل الطموحات، من المهم ان يتناقشا في مدى اهمية كل الاراء ومختلف الموضوعات قبل الارتباط على ان يجري ذلك بشكل عملي مدروس، وان تجري دراسة المسائل المالية من كل جوانبها والاهتمامات الخارجية، بل برامج التلفزيون والاوقات التي ستخصص للخروج مع الاصدقاء والنظرة العامة للشؤون الحياتية وطريقة تربية الاطفال.
اما بعد الارتباط الفعلي، فأهم تحذير يجب ان يوجه الى الزوجين هو عدم بناء استنتاجات على ملحوظات عابرة يلقيها اي منهما، فقد يرغب الزوج مثلا في انجاب طفل آخر، وتفترض الزوجة انه يعني الانتظار حتى يتوافر المال او البيت الكبير وليس الان. وهنا قد يؤدي نقص التفاهم المتبادل في المواضيع المالية واسلوب الحياة، بل مستقبل الزوجين معا، الى ما لا يحمد عقباه.

جربا هذا الحل

راجعا باستمرار الخطط المستقبلية.. اجلسا معا مرة كل شهر واسألا بعضكما البعض ما آخر مستجدات العمل والمنزل وهل يرغب احدكما في ان يؤدي الاخر بعض المهام بأسلوب مختلف؟ وماذا تتمنيان ان يتحقق بعد ستة اشهر او بعد سنة او بعد خمس سنوات؟
بمثل هذه الطريقة سيتعرف كل منكما على طموح الاخر ومن ثم تضعان اهدافا مشتركة وتحاولان معا تحقيق الاحلام مما سيمنح الحياة معنى اعمق، وهذا هو اساس السعادة الفردية والاسرية.
اسألي زوجك عما سيفعله لو ربحتما مليون دولار. قد يبدو السؤال خياليا، ولكنه يزيل الحواجز مما سيحررك ويوضح اهدافك واهدافه. نظما معا انشطة اسبوعية هادفة تعمل على تقريبكما سواء بالنظر في مدخراتكما وكيفية تنميتها او بكيفية تثمين منزلكما إلى أعلى سعر او بالاطلاع على اعلانات السفر.


القاعدة الثالثة

توفير الوقت لكما كزوجين

- قال 71% من الازواج السعداء ان حياتهم تنعم بالتوازن بين وقت الفراغ الذي يقضيه الزوجان معا والوقت الذي يقضيه كل منهما على حدة.
- قال 86% من الازواج السعداء انهم يجدون بسهولة انشطة يمكنهم ان يؤدوها معا.
من المهم ان تكون لكل من الزوجين اهتماماته الخاصة ولكن ألا يضايق الطرف الاخر بتخصيص وقت لها يفوق الوقت الذي يقضيه مع شريك الحياة. فلا يجب ان تظن الزوجة مثلا انه بمجرد الزواج صار الزوج اقل اهتماما بالسيارات الرياضية ولقاء 'الربع' في الديوانية او يظن الزوج ان الزوجة ستصبح اقل اهتماما باستعراض الملابس والاحذية في المحال المختلفة لذلك عليهما عدم وضع قيود على حياة الاخر، لكن الاهم ان تجد منذ البداية شريك حياة يتناسب اسلوب حياته معك، وألا يتوقع كل منكما ان يحتل كل الفراغ في حياة الاخر لان السماح للاخر بالاستمتاع بقدر من وقت فراغه كما يحلو له سيزيد الحب بينكما وبدلا من التفكير في الرجوع من منتصف طريق الزواج ستتطلعان معا الى المواصلة والاستمتاع بيوميات الحياة الزوجية.

جربا هذا الحل

استمتعي بوقت فراغك وقبل ان تشركي الزوج في خططك اسألي نفسك: هل سأقوم بهذا النشاط حتى لو لم يرغب في مشاركتي اياه؟ ان كان الامر كذلك فلا مانع من الاستمتاع بمفردك.
اذا كان من الصعب ايجاد وقت فراغ ملائم لكليكما خططي له اذن وضعي علامة على التقويم مثلا امسية واحدة كل اسبوع او اجازة - خميس وجمعة- كل شهر ولتتناوبا الترتيب لها واختيار المكان.

هل تريدان المزيد من الوقت معا؟

ابحثا عن هواية مشتركة: اعدي قائمة باثني عشر نشاطا تستمتعان بهما او تتمنيان القيام بهما، واجعلي زوجك ايضا يفعل ذلك، وقد تجدان في القائمتين نشاطين على الاقل قريبا الشبه بعضهما من بعض.


القاعدة الرابعة

تمسكي بالمرونة

- قال 87% من الازواج السعداء انهم مستعدون لادخال تعديلات على حياتهم الزوجية.
اذن فالازواج السعداء- كما يبدو- مستعدون للبحث عن حلول وسط لاصلاح اسلوب حياتهم لتلبية حاجات شريك الحياة بالاضافة الى تغيير الظروف القهرية للحياة.
أي ان درجة ما من المرونة ضرورية فمن غير الممكن ان نجد في شخص واحد كل الصفات التي نحبها، فان كان طيبا ومرحا وجذابا، فقد تكتشفين انه فوضوي او انه مسرف لا يحسن التعامل مع الامور المالية.
ولكي تتأكدي من نجاح العلاقة قبل ان تبدأ اكتبي قائمة بالصفات التي ترينها اساسية في شريك حياتك 'يتحمل المسؤولية وذكي ومتفهم' وانظري بعد ذلك فيما اذا كان ذوقه في اختيار الملابس او حفاظه على المواعيد من الامور المهمة حقا؟
ان كان الامر كذلك حاولي الدوران حول الاشياء.
مثلا اذا اردت ان يحب اسرتك على الرغم من انه لا يطيقهم او اذا رفض مساعدتك في اي من مشاوير الاسرة - فهذا هو دورك انت من وجهة نظره- فالامر يستدعي وقفة جازمة ومراجعة اختيارك.

جربي هذا الحل

اذا كنت متزوجة اكتبي قائمة مماثلة بما تحبينه في شخصيته؟ والصفات الجذابة من وجهة نظرك التي لم تفشل ابدا في التأثير فيك واثارة اعجابك به؟ وقد يفيدك ايضا ان تذكري نفسك ببعض نواقصك.
واذا اردت منه ان يساعدك قليلا في مشاوير الاسرة او ان يقبل بمزيد من اللقاءات مع صديقاتك فلا تباغتيه بعبارات مثل 'عمرك ما....' او 'أنت دائما..' لان مثل هذه الاتهامات تجركما الى الخلافات والشجار. جربي ان تضعي الحوار في شكل التعبير عن الاحتياجات بدلا من توجيه النقد لنواقص الزوج، وبدلا من ان تقولي له 'انك لا توصل الابناء الى المدرسة أبدا'، قولي له 'تعبت من القيادة اليومية إلى المدرسة'.
اي انه لابد من مناقشة احتياجات كل منكما، فقد تحتاجين مثلا لتلقي هدية او لان يصطحبك لتناول وجبة رومانسية، وقد يحتاج هو ان تعتني به كأن ترتبي له اوراقه وفواتيره او ان تزيدي عدد اللقاءات الحميمة. ولكي تعبرا عن حاجاتكما المختلفة، تبادلا قوائم تحتوي على حاجات كل منكما اثناء تناول الشاي بعد العشاء على ألا يهمل احدكما اي بند من قائمة الاخر وان يأخذها على محمل الجد.


القاعدة الخامسة

توافق العلاقة الجنسية

قال 85% من الازواج السعداء ان علاقتهم الجنسية مرضية.
لا عجب في ان الحياة الجنسية عنصر مهم في العلاقة الزوجية حتى ان ثلث الازواج التعساء يشتكون من ان حياتهم الجنسية سبب دائم للشجار وعدم الرضا.
ويؤكد الخبراء على ان الحياة الجنسية الموفقة امر جيد ولكن لا توجد علاقة زوجية تقوم عليها وحدها لانه بعد انطفاء الفوران الاول سرعان ما تتصدع هذه العلاقة.
ومع ذلك لا تستهيني بأهمية هذا العامل لنجاح العلاقة الزوجية، حيث تنشأ المشكلات حين يرغب احد الطرفين في الجنس من دون الاخر. واذا لم يجرؤ احدهما على فتح الحوار بخصوص هذا الامر، سينشأ بينهما الاستياء والضيق.
اذن يجب فهم انه لا مانع من اختلاف الطبيعة الجنسية للزوجين وان الدافع نحو الجنس يتخلف زيادة ونقصانا تبعا للحالة النفسية والتوتر وشؤون العمل والمرض والحمل وشؤون الابناء. ولكن يمكنكما التوصل الى حل وسط حتى مع اختلاف اقبالكما على الجنس ما دمتما تتحدثان في الامر وتناقشان المشكلة ومستعدان لايجاد حل لها.

جربا هذا الحل

ابحثا عن ارض مشتركة تساعدكما على احياء علاقتكما الحميمة: هل يفيد مثلا تغيير الطقوس او تغيير الموعد المعتاد؟
قد تبقى الاثارة في حياتكما الجنسية على الرغم من اختلاف اقبالكما عليه ما دمتما تدخلان عليه من حين الى اخر بعض المرح وبعض التفهم. فكري في حياتك الجنسية كأنها عضلات تريدين ان تدريبيها بانتظام بهدف تقويتها. فعبري لزوجك عن حبك له واعجابك به لفظا من خلال الرسائل القصيرة والعبارات المباشرة وعملا من خلال القبلات العابرة والعناق من دون سبب، ولا تنسي ان تقولي له انه رجل جذاب، هذا الكلام موجه للشريكين معا اي ان على الرجل ايضا ان يعبر لزوجته بكل الطرق السابقة او ان يبتكر ما هو احسن منها ـ وانك لا تستطيعن تخيل سعادتك من دون وجوده في حياتك ا

لهفة الخ ــاطر ©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©

يعطيك العافيه على الموضوع القيم والمفيد
تحياتي لك

عروقي متعطشة لحبك ©؛°¨غرامي جديد¨°؛©

تبارك الرحمن ما شاء الله عليكي اختاه

بورك فيكي و طاب ممشاكي

موضوع جميل و دافئ

تحياتي مع كل احترامي

&& الحنينة && ©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©

(( ماذا يحتاج الرجل من المراه بلجنس كيف عليها مراعته )) الجنسية فى السرير
يتوقف نجاح العملية الجنسية في ذهن الرجل الشرقي على مدى إرضاء زوجته له في السرير، ومدى استجابتها لطلباته ونزواته، ومجاراتها له في إرواء هذه النزوات وتنفيذها على أتم وجه، وبأقصى متعة ممكنة يحب أن يحصل عليها، لكن هل تساءل الرجل عموما، عن حق زوجته في أن يرضي رغباتها في الفراش؟!الصورة الرائجة للمتعة الجنسية في أذهان الكثيرين، أنها متعة للرجل بالدرجة الأولى، وأن الرجل هو الذي يحدد مسارها، ويحصد ثمارها، ويتحكم بدرجة حرارتها، ويزيد من حيويتها أو شبقها حسب رغبته هو، وأن متعة المرأة تأتي كتحصيل حاصل، لأنها شريكة له في الفعل الجنسي.. ولا ينبغي التفكير بها على الإطلاق، لنها قضية ثانوية على هامش إمتاع الرجل وإرضائه في الفراش.


هذه الصورة كثيرا ما تجعل الرجل يتخيل أمورا تبدو من البديهيات له في الفعل الجنسي.. ومن هذه البديهيات أن على المرأة أن تنال رضا زوجها في الفراش دون أي شيء آخر، عليها أن تكون ملك يديه، فتتأوه حين يطلب ذلك منها، وتصرخ حين يطلب ذلك منها، وتصل إلى الرعشة حين يبلغها، وتنتهي حين يبلغ مرحلة القذف، فتقبل بالنهاية التي يريدها أو التي وصل إليها بعد أن حصل على متعته.
ولكن حين ننظر إلى تكاملية الفعل الجنسي باعتباره فعلا يتشارك به الزوجين، نكتشف أن هذه النظرة أبعد ما تكون عن حقيقة الفعل الجنسي ووظيفته الطبيعية ، فإذا كان إرضاء المرأة لزوجها في السرير واجب متفق عليه، فإن إرضاء الرجل لزوجته جنسيا أيضا واجب ينبغي الاعتراف به.


إن متعة المرأة أثناء الممارسة الجنسية ليست تحصيل حاصل، وعلى الرجل أن يسأل زوجته لدى كل فعل يمارسه إن كانت تستمتع فعلا، وإن كانت تريد المزيد، وإن كانت تحب أن يكون أكثر هدوءا أو أشد حيوية، وأي المداعبات هي الأقرب إلى قلبها، والأكثر إثارة للمتعة في جسدها.
بالطبع إن الرجل مع ازدياد خبرته في ممارسة الجنس، سيهتدي إلى معرفة أكثر المناطق إثارة للمتعة في جسد المرأة، لكن السؤال لا يستهدف المعرفة فقط، بل يؤدي وظيفة أخرى هي إشعار المرأة بأنوثتها، وبأن رغبتها في الجنس مصانة وتلقى اهتماما من قبل زوجها.. كما أن مثل هذه الأسئلة، تؤدي إلى تأجيج مشاعر المرأة وإثارة خيالها الجنسي.
على الرجل أيضا أن يعرف متى تصل زوجته إلى الرعشة.. لأن كثير من الرجال لا يعرفون إن كانت المرأة تصل إلى الرعشة مثل الرجل أم لا.. ومن اللائق أن يؤخر الرجل وصوله إلى الذروة حتى تبلغها زوجته، لأن الرجل يستطيع إن يصل إلى الذروة بسرعة أكبر متى أراد، كما أن بلوغ مرحلة القذف، مؤشر واضح لبلوغه الذروة، وهو أكثر وضوحا وتأكيدا من الإفرازات المهلبية لدى المرأة.
إرضاء المرأة للرجل في السرير، لا يعني أن يتم إلغاء رغباتها وما تشتهيه هي أيضا، وتميز شخصية المرأة بنوع من الخجل والحياء الفطري عموما، يجب ألا يجعلنا نستغل ذلك الخجل لكي نتغاضى عما تود الحصول عليه وما تشتهيه، ولكي نحولها إلى خادم مطيع لرغباتنا في الفراش، من دون أن تحظى بالمثل أيضا.. وهو حق حفظه لها الشرع والدين.
الممارسة الجنسية في فراش الزوجية هي عطاء متبادل، ورضا متبادل، إمتاع واستمتاع، لأن المتعة حق متبادل للطرفين.. وحدها الممارسة المأجورة مع العاهرات وفتيات الليل وبائعات الهوى، هي التي يشترط فيها أن تقوم المرأة بإمتاع الرجل حسب الطلب، لأنه ليس أكثر من زبون.. ولأن الثمن هو المقابل المادي.. لا العطاء المتبادل أو الحب الحقيقي والمشروع

&& الحنينة && ©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©

شيء رائع أن تكوني جميلة ، لكن الأروع أن تشعري بأنك جميلة وبأن تجعلي زوجك يراك الأجمل بين جميع النساء...


بأختصار ((ملكة جمال)) في عيون زوجك...


سيدتي..


كيف تجعلين زوجك يراك أجمل النساء على وجه الأرض؟

كيف تحتالين على عيب ظاهري من هنا ، أو نقيصة جمالية من هناك، فتظلين في نظره الأبهى والأروع؟؟؟


من وجهة نظري..


على كل امرأة أن تتعلم كيف تثق بنفسها، بغض النظر عما إذا كانت جميلة أم لا، لأن الجمال أمر نسبي ، وهو وحده لا يكفي...


فالثقة بالنفس من أهم مقومات الشخصية السوية ، والزوجة الواثقة بنفسها وشكلها تكسب أعجاب الناس من حولها بمن فيهم زوجها..
ومن الضروري أن يرافق ذلك الرضا عن الشكل والشخصية المتزنة والمقومات النفسية الأخرى من ذكاء ونجاح وطموح ، وكل ذلك بقدر..


وإذا أرادت المرأة أن تُشعر زوجها بأنها الأجمل ، عليها أن تؤكد له أنها الأفضل على الإطلاق، وذلك من خلال تحليها بالنضج الفكري وقدرتها على التصرف ، واستجابتها لأفكاره ورغباته واحترامها له ولأسرته بالإضافة إلى العناية بنظافتها وأناقتها وشكلها الخارجي..


و بعكس المفهوم السائد أن الجمال هو أكثر ما يبحث عنه الرجل في زوجته، فأن الواقع يشير إلى عدة أمور أخرى تهم الزوج في شريكة العمر ، كالأنجذاب الروحي والأنسجام الفكري والمعاملة الطيبة واللباقة والأعتزاز بالذات على أن لا تطغى شخصيتها عليه ، لأن الرجال عموماً والشرقيين خصوصاً ، يرفضون أن تتعالى عليهم المرأة ، حتى وإن كان ذلك بسبب ثقتها الزائدة بـ(جمالها)..


والزوجة الذكية تستطيع أن تشغل زوجها عن العيوب في شكلها وتُبهره بصفاتها الشخصية وأسلوبها في الكلام ، والتعبير عن آرائها ومناقشته في أمور أجتماعية مهمة.. والأهم من ذلك رقة المعاملة وحنانها عليه فهذه الأمور تجذب معظم الرجال..
لأن بعد فترة قليلة من الزواج ، يكتفي الزوج بدور المتفرج على زوجة جميلة ، ولا تعود تهمه العينان الواسعتان ولا الوجه القمري أو الشعر المنسدل ، بقدر مايبحث عن كلمة تُرضيه وتصرف يريحه..


أعلـــــــــــــــمي ..


إن فتنة المرأة لا تصدر عن تأثير الجسد بقدر ماتصدر عن رقة العاطفة ودماثة الخلق، فالطبع الرقيق هو شعور القلب، والخلق الكريم هو روح الجمال، وحسن المرأة في حسن الجسم والعقل والنفس..


و بحسب المنطق و الخبرة في الحياة, لا توجد في عصرنا الحالي امرأة جميلة و أخرى قبيحة, إنما هناك امرأة ذكية و أخرى غبية, ومن تملك ثقافة كافية وسعة اطلاع تستطيع أن تهتم بمظهرها وتخفي عيوبها بحيث تركز على الجوانب اللافتة للانتباه في شكلها وشخصيتها وهي بذلك توحي إلى زوجها, و إلى كل من حولها, بأنها امرأة متكاملة ولا تشعر بأي نقص

مـ ع ـاً لنضي الكون ©؛°¨غرامي ماسي ¨°؛©

الحنينه

هلا فيك منورة القسم يااااااقلبي

طرح رااائع منك وبداية اروع

بانتظااااااااار جديدك يالغلا

تقبلي مروري ووردي

ريفو ©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©

يعطيك العافية

روح الحُب ©؛°¨غرامي ماسي ¨°؛©



عزيزتى

موضوع فى غايه الروعه
بداء بالنصائح الجميله الهادفه
واستمر بالمعلومات والتوضيحات الفائقه الاهميه
وانتى برواع الحديث

مرحبا بكى واهلا وسهلا

تحياتى وشكرى على المجهود الجبار


البطة البيضة ©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©

ميررررررررررررررررررررسي ع المعلومااااااات الكوووووووووووول

أدوات الموضوع البحث بهذا الموضوع
البحث بهذا الموضوع:

بحث متقدم
طريقة العرض

موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات
جميع الحقوق محفوظة منتديات غرام
iTraidnt by ROMYO
جميع الحقوق محفوظة منتديات غرام
iTraidnt by ROMYO

SEO by vBSEO 3.6.1