كلووله ©؛°¨غرامي جديد¨°؛©

روااية مرررة اعجبتني واسلوبها حلو
اتمنى تعجبكم

7
7
7
7
مدخل:
السلام اخباركم وش مسوين؟؟
ماتول عليكم
بصراحه من حبي للروايات والقصص ومن كثر ماقريت
جاني شعور ودي اكتب رواية وهي مو بمعنى الرواية
بس كبداية ان شاء الله كويسه
وقلت مافي إلا منتداء الغالي انزلها فيه وهم اكيد بيشجعوني ولى بينقدوني
بصراحه يعني جمعت ابو اللهجات نجري على شرقاوي على جنوبي على غربي
ماخليت شئ لاني حاولت تكون انها مفهومة الكلمات ودارجه بين الكل
في امكن اختاء املائية بس مشي أهم شئ تنفهم
حنزل جزء ولى 2 اذا حمستوني كملت وادا لا بوقف و
اترككم دحين



******************************************

♥~♥تعب هالقلب يتألم♥~♥
ســــ sarab ــــراب




¤~¤ الجزء الاول¤~¤


في المستشفى
:دكتور خالد الرجاء التوجه لغرفة العمليات.
د.خالد يمشي بسرعه : وش الحاله..
النيرس: حادس لرجل وزجتو بزن الرجال عندو نزيف حاد بالداخل والحرمه فاأده الوعي لهلى ما بنعرف حالتها..
د/خالد: طيب خبرتم اهلهم..
النيرس: هلى عم يتصلو عليهم..
~.~.~.~.~.~.~.~.~.~.~.~.~.~
تلفون البيت يدق ترررن تررررن تررررن ترررن _
طيف بالمطبخ : ياربي ليش محد يرد.
وراحت للصالون شافت اختها ريم جالسه ع الكنب: وش فيك ماتردين ع التلفون؟.
ريم:.............(مندمجه مع الفيلم)
طيف: الله يخلف
طيف ردت في اخر رنه: الو
:السلام عليكم.
طيف: وعليكم السلام.
:هذا منزل فيصل بن راضي.
طيف:اي من معي..
: المستشفى بس بغ
طيف قاطعته: االمستشفى ابوي وش فيه ؟.
:لا تطمني بس حادث بسيط.
طيف سكرت السماعه بسرعه
:طيب مافي مع السلامه
ريم ماسمعت شي الفيلم أخذ كل حواسها _
راحت طيف تدق على اخوها سعد_
طيف: سعد وينك؟؟
سعد :شوفيني داخل الحوش -وقفل-
أخذت عباتها طيف وتجري
لبرا شافها اخوها
سعد: طيف وش بلاك ووين رايحه؟.
طيف: بسرعه ياسعد ابوي بالمستشفى..
سعد : وشوو؟! وش تقولين؟!
طيف: بسرعه خلنا نروح ..
سعد: يالله يالله..
---------------------------------
نجي للتفاصيل
فيصل بن راضي صاحب اكبر محلات للذهب جدي ومايحب الهزل والكل يهابه ويحترمه وزوجته موضي دكتوره علم نفس بالجامعه حنونه والكل يحبها وعيالهم طيف وسعد توأم اعمارهم 22 بكل شي متفقين طيف فيها جمال والبراءه تشع من عيونها تدرس رياض اطفال انسب قسم يناسبها اما سعد يدرس قانون _
وريم عمرها 16 سنة تدرس اولى ثانوي كانت دلوعة ابوها اكثر وحده متعلقه فيه وهو بعد يذوب ويتحول لطفل قدامها وعنيييده اما سعود 11 سنه خامس ابتدائي هذا دلوع امه وربى وروابي توأم 6 ست سنوات دلوعين الكل_
---------------------------------
وصلو سعد وطيف المستشفى سعد: اخوي لو سمحت بسأل عن فيصل بن راضي..
الرسبشن:هو بغرفة العمليات..
طيف : وشووو !! ليه انتم قلتم حادث بسيط وشوله غرفة العمليات ؟!
سعد: طيف هدي اشوي وين غرفة العمليات طيب؟؟
الرسبشن:تلاقيها في اخر الممر_
سعد: اوكي شكرا..
وصلو لغرفه العمليات انتظرو 10 دقايق وخرج الدكتور وجهه ما يبشر
سعد: ها دكتور طمنا
د/خالد: انت ابنه سعد؟
سعد: اي ايش فيه؟!
د /خالد: انتو طبعا مؤمنين بقضاء الله وقدره....
طيف بصوت عالي :قووول وش فيه ابوي ؟!
د/خالد ناظر الارض: البقاء لله الوالد توفى..
طيف وسعد موب مستوعبين
وكمل :سعد ابوك في انفاسه الأخيرة جلس ينادي باسمك وقال سعد ما اواصيك حافظ على امك وأخوانك مثل عيونك والله يكــ....
صرخت طيف وراحت تجري للغرفه دخلت عنده شافت الغطا على وجهه: لااااااا يببببببه قوووم ..
سعد يمسك اخته ودموعه ملت عيونه: بس ياطيف بس
طيف :لا ابوي ما مات _ومسكت يد ابوها_ ابوي بيقوم بيرجع معنا البيت صح يبه يبه رد علي رد علي يبااااااااه
وطاحت مغمى عليها وشالوها بالغرفه
سعد مايدري وش يسوي ابوه توفى واخته مايدري عنها "احسن شي اتصل بأمي"
دق الجوال ولقاه مقفل حاول كم مره استغرب قال "اجل اتصل على تيته اسألها عن امي"
سعد: الو تيته امي عندكم
غزيل جدته: لا ياوليدي ابوك جا وأخذها
سعد: ............
الجده غزيل: الوه الوه سعد سعد الو غريبه وين راح
منيره اصغر اخوات موضي: يمه قفلي يمكن ماعنده ارسال.
الجده: لا يابنيتي سعد في صوته شي قلبي موب مطمن..
منيره :يمه وسعي صدرك تلاقي يبي شي وابوه رفض يبي امه تقنعه .
الجده: ان شاء
سعد إلى الان صوت جدته بأذنه :لا ياوليدي ابوك جا وأخذها يعني امي كانت معاه لا لا مستحيل
وقف وراح يجري للدكتور مثل المجنون :دكتووور دكتووور.
د خالد: ايوا نعم
سعد : ابوي كان معه احد بالحادث
د/سكت وتكلم : اي اظنها والدتك
سعد: وينها وينها يادكتور وينها
د: هدي ياسعد امك بالعنايه المشدده
سعد: هااا وشووو
د: سعد اهدأ
سعد: مستحييل وش هاليووم النكد
د: لاتقول كذا
سعد انفعل: اجل وش تبيني اقول ابوي _ خنقته العبره_ تــ توفي وامي وأختي مدري شاللي بصيرلهم وأخواني الصغار اللي بالبيت ينتظرون جييتهم وش اقول لهم _وجلس عالكرسي وبكى
مسك كتفه الدكتور: سعد اذكر الله..
سعد بصوت كله بكى : لا إله إلا الله.
د: سعد خلي إيمانك بالله قوي (قل لن يصيبنا الا ما كتبه الله لنا) لله ماأعطى ولله ماأخذ هالحين اهلك محتاجين لك يستمدون قوتهم منك لا تضعف قدامهم قوم هالحين اطمن على اختك والله يعينك
وراح الدكتور وكمل سعد بكاء
~.~.~.~.~.~.~.~.~.~.~.~.~.~
في بيت فيصل ابو سعد
ربى: اوف متى تجي ماما خلاس بموت من الجوع .
روابي: اسم الله عليك لامتي مين يلعب معي.
ربى: عادي يركبون فيني كهرباء لابغيتي العب معاك تشغليني.
روابي: ههههههه واذا انطفت الكهربا
ربى: ياغبيه اصير اشتغل بالبطاريه.
سعود يضحك على كلام اخواته:ههههههه والله انكم نكته
ريم بعصبيه: بس انتي وياه
ربى بصوت خافي: شوفو عيونها بتخرج من كثر ما تتفرج.
سعود وروابي: ههههههه
ريم: ترى سمعت ايش قلتي طيب اوريك.
سعود: طيب ريم اتصلي على ماما شوفي متى تجي خلاس نبغى ننام.
ريم: خلي طيف تكلمها.
روابي : حتى طيف ماهي موجوده.
ريم:وين بتروح بالليل يعني.
ربى: ميلي تقول شافتها خرجت مع سعد خلصينا دقي.
ريم: ماابي عناد فيك يأم لسان طويل
ربى: اهه _شهقت_ روبي مدي لسانك اشوف طوله
روابي مدت لسانها وبعد ربى وجو جنب بعض
تطالع فيهم ريم وتضحك: شفتي ان لسانك اطول
ربى:لا انا مقدمه راسي.
سعود وريم: ههههههه
سعود: خلاس بجيب متر ونشوف
روابي: بس بعد العشا
ربى: ليه
روابي بصوت خافت: عشان يطول لساني.
ربى: اي صح نبي بعد العشا
سعود وريم ماتو ضحك على اخواتهم.
~.~.~.~.~.~.~.~.~.~.~.~.~.~
في المستشفى
دخل سعد على اخته ولقاها لسى ماصحت مسك يدها وباسها: شدي حيلك ياطيف قدامنا حمل كبير.
خرج من الغرفه للحين محتار اتصل على عمه حامد .
عمه حامد اصغر اخوان فيصل يشتغل ببنك عنده ولده ايمن عمره 23 يدرس طيران بالاردن
ونجود 18 سنه ثالت علمي مجنونه سعد تحبه موت مرجوجه وفلاويه وامهم هدى مدرسة عربي متوسط
حامد ابو ايمن: الو
سعد: مساء الخير عمي.
ابو ايمن مستغرب الاتصال وبعد صوت سعد: هلا سعد.
سعد: كيفك
ابوايمن: الحمدلله سعد فيك شي.
سعد: عمي انت فاضي
ابو ايمن: اي خير ياوليدي وش فيه
سعد: ............
ابو ايمن: الو سعد وش صاير
سعد يكتم العبره:عمي تعال المستشفى ابوي صار له حادث
ابوايمن: وشو متى ووين
سعد: تعال وتعرف كل شي
ابو أيمن: خير خير انا جاي بالطريق وقفل.
سعد:والله ياعمي موب خير..
هدى ام أيمن:خير وش يبي سعد.
ابو أيمن: لا أخوي فيصل مسوي حادث
أم أيمن: لاااحول ولاقوة الا بالله
ابو ايمن: انا رايح
أم ايمن: اجي معك
ابوأيمن: وين تجين يمكن حادث بسيط لاصار شي كلمتك
ام ايمن: انزين طمني طيب امشي على مهلك.
ابو أيمن مستعجل : طيب طيب
~.~.~.~.~.~.~.~.~.~.~.~.~.~
في بيت فيصل
ربى تبكي: والله ما أنام لحد ما تعشى
روابي: انتي ما بتنامي انا بكره مابروح الروضه
سعود: يالله ريم تكفين دقي
ريم:اف منكم طيب_
دقت على جوال امها مقفل :_ هيا ارتاحو جوال ماما مقفل
ربى: دقي على بابا
دقت برضو مقفل : حتى بابا بعد
روابي:لايكون سافرو وخلونا بدون اكل
سعود: اجل دقي على سعد ولى طيف
بس للاسف سعد شاف الرقم ومارد
ريم: وهذولا بعد مايردون
ربى: والله لو مت ما أسامحهم
ريم بدأ القلق عليها
~.~.~.~.~.~.~.~.~.~.~.~.~.~
وصل ابو ايمن المستشفى شاف سعد جالس على كرسي وحاط يده على راسه
ابو ايمن: سعد
سعد ناظر فيه وعيونه كلها حمر ومليانه دموع شاف عمه وراح يجري لحضنه وبكى وضمه عمه بقوه كانه كان محتاج لحد يرمي حزنه عليه
سعد والبكا مخفي صوته: أ أ ببوي مـ مـ مات ياعمي آآآآآ
ابو ايمن مسك من كتوفه: ايش قلت؟؟أخوي فيصل مات
إناااالله وإنا له راجعون
وبكى ابو ايمن من قلب بكى اخوه بكى عيال اخوه بكى الهم اللي راح يواجه هالشاب اللي بعمر الزهور بكى زوجة اخوه اللي ترملت وبنته طيف ولى دلوعة ابوها ريم ريم آآآه وشلون بتعيش من دون ابوها وسعود وربى وروابي اللي تيتمو وهم ماشافو الضوء "آآه ياخوي رحت وتركت هم كبير وتركت عيالك وهم في امس الحاجه لك بس اوعدك مااتركهم وراح اكون لهم اب وماظنتي راح اعوض عن غيابك " وضم سعد لحضنه
هدي ابو أيمن اشوي ومسح دموعه مايصير يضعف قدام سعد هو موب ناقص: سعد خبرت اهلك
سعد: اهلي اهلي _وزاد في بكاه
ابو ايمن:سعد اذكر الله موب
سعد: عمي امي بعد هي بين الحيا والموت
ابوأيمن: لااااا إله إلا الله
سعد: وطيف طاحت من عرفت بالخبر.
ابوايمن:وأخوانك الصغار
سعد زاد بالبكاء: موب كاسر ظهري ومعور قلبي غيرهم
ابوأيمن: هم بالبيت لوحدهم
سعد هز راسه بنعم
اتصل ابوأيمن على زوجته
ام ايمن: هلا حامد
ابو ايمن: خذي نجود وروحي بيت اخوي فيصل
ام ايمن: وش صار
ابوايمن: اخوي اخوي فيصل عطاك عمره
ام ايمن: انا لله وانا اليه راجعون متى
ابوايمن: موب وقته خذي نجود وروحي العيال هناك لحالهم
ام ايمن: زين زين
راحت ام ايمن دقت باب غرفة نجود : يمه نجود صاحيه
نجود: اي يمه تفضلي
ام ايمن: قومي بدلي لبسك وخلنا نروح بيت عمك فيصل.
نجود: ههههههه ماما اظن النوم مأثر عليك.
ام ايمن بحزن وعصبيه : قومي خلصيني
وخرجت بسرعه راحت غرفتها~الله يكون بعونك ياموضي تيتمو عيالك وهم صغار الله يرحمه~
نجود حست الموضوع جد وبدلت بسرعه وأخذت عبايتها
وخرجت
في السياره
نجود: ماما
ام ايمن: نعم
نجود: وش صاير وليش رايحين بهالوقت
ام ايمن: سمعي عمك توفى
نجود : وشوووو
ام ايمن: خليني اكمل عياله الصغار هناك مايدرون اصحك يزل لسانك خصوصا قدام الريم
بكت نجود: مستحيييييل عمي فيصل مايموت لا لا
ام ايمن : بنت استغفري ربك
نجود: استغفر الله
أم ايمن: يالله قربنا نوصل مسحي دموعك ومثل ماقلت لل
مسحت دموعها نجود:طيب احاول
~.~.~.~.~.~.~.~.~.~.~.~.~.~
دق الجرس
قامت ريم بسرعه هي وربى سعود وروابي ياعيني غلب عليهم النوم ونامو ع الكنبه
فتحت ريم الباب : نجود خالتي
نجود: شو ناويه توأفينا ع الباب
ريم: لا حياكم تفضلو
ربى: اوف حسبتكم ماما
ام ايمن: وليش الحلوة ماتبغانا
ربى: لا بس انا جوعانه
نجود: ليه ما تعشيتي
ربى: لأ لا لا
ام ايمن: ياقلب خالتك من عيوني ادخل المطبخ اسويلك اكل
ربى: مافي شي ينوكل بالمطبخ
ام ايمن: انا اشوف تعال معي
راحت ربى مع ام ايمن
وجلست ريم ونجود بالصالون
نجود: اي ريم كيفك وكيف الدراسه معك
ريم: نجود وش صاير
نجود: زي ايش مثلا
ريم: جيتكم بهالوقت غريبه
نجود تحاول تمسك نفسها: لاغريبه ولا شي بكره اربعاء وانا وماما طفشانين قلنا نسمر عندكم فيها شي
ريم: وليه ما اتصلتو قبل ع الأقل عشان تعرفون احنا فيه نايمين صاحين
نجود: انا اتصلت على طيف وقالت حياكم
ريم: بس طيف وماما موب موجودين
نجود : ادري ياشاطره اشوي وجايين
ريم ناظرت نجود بنص عين موب مصدقتها
~.~.~.~.~.~.~.~.~.~.~.~.~.~
صحت طيف وكان اخوها سعد وعمها حامد عندها لما شافتهم صارت تبكي : سعد ابوي جد مات
ابو أيمن: طيف هذا وانتي الكبيره والفاهمه هذا قضاء الله وقدره وكلنا ماشين بهالطريق.
سعد: لازم ياطيف تمسكين نفسك وتقوين قلبك أخوانك محتاجيلك.
طيف: امي درت بالخبر.
ابو أيمن سعد: .............
طيف: وش فيكم امي وش صار لها سعد قول تكلم.
ابو أيمن: امك كانت مع ابوك بالحادث
طيف: لااااا اشلووون انا كلمتها كانت عند تيته ايش فيها امي
سعد: تطمني امي بخير.
طيف: وينها ودوني عندها ابي اشوفها
ابو أيمن: يابنتي مايصير
طيف: مالي شغل ابي اشوف امي ابي اشووفها _وبكت
سعد: خلاص طيف بكلم الدكتور نشوفها
~.~.~.~.~.~.~.~.~.~.~.~.~.~
في بيت فيصل
انتهت ام ايمن من العشا سوت ساندويشات برجر مع عصير برتقال
ام ايمن: وهذا أحلى برجر من ايدي
ربى: أول شي نذوق طعمو بعد احنا نحكم
نجود: هههه اصلا ماما أحلى طباخه بالكون لو بس تقطع طماط
ربى: اي لازم تمدحين امك
نجود: كولي وانتي ساكته يام لسان طويل
ربى عصبت دايم يقولون لها ام لسان طويل
ربى: بس بس الحين تقوم روبي ونقيس لسانها عشان تشوفون لسانها طول لساني
نجود: مين روبي ولى هيفاء وهبي
الكل: هههههههه
ربى: روبي قومي شوفي يتريقون عليك.
نجود: مالك شغل خليها
ربى: روبي اصحي
نجود حبت تنرفزها: لا ياهيفا وهبي خلك نامي
ربى اشوي وتبكي: انتي مالك خص
ام ايمن: نجود خلاص
نجود: تعالي ربى امزح معك هات اكلك
ربى: الحمدلله عند ايد
نجود: عارفه بس الأكل من يدي غير.
ريم متوتره وحاسه في شي جيتهم بهالوقت موب العاده
تنتظر أخوانها ينامون
خلصو الصغار من الاكل وراح سعود لغرفته وام ايمن اخذت ربى وروابي لغرفتهم
ربى: خاله وين ماما ماجات
ام ايمن ماتدري وش تقول: هالحين حبيبتي تجي عندها شغل انتو نامو
في الصالون
ريم:نجود باختصار قولي أهلي فيهم شي
نجود تناظر في التلفزيون وتسوي نفسها ماسمعت
ريم: نجود اكلمك
نجود: هلا شوفي شوفي هالرجال اموت عليه تمثيلو جنااان
ريم: نجود لا تغيري الموضوع
نجود: اي موضوع
ريم: اي موضوع يعني جيتكم غريبه وبهالوقت خصوصا
نجود: بقولك وامري لله
في دخلت ام ايمن: انجووود
نجود: نعم مام
ناظرتها بعيونها يعني بس
ريم: ليش تسكتيها ايش صاير
نجود: ماما خليني اقولها
ام ايمن: نجود انجنيتي
نجود: وش فيها
ريم تناظر فيهم باستغراب
وكملت نجود: اش فيها وحده ميييته شوق لولد عمها ريم تكفين قولي اني احبه
ام ايمن: جد انجنيتي
نجود: ماما تعبت ابي يحس فيني
ريم: جاين عشان كذا
نجود: ايه بس لاتقولي لحد اخاف
~.~.~.~.~.~.~.~.~.~.~.~.~.~
في المستشفى
قامت طيف عشان تشوف امها
وراحت مع سعد وعمهم حامد
شافت امها بحاله يرثى عليها الاجهزه من كل صوب والنبض ضعيف راحت لعندها ومسكت يدها: يمه تكفين لا تتركينا
يمه سعود ينتظرك وربى وروابي مالهم غيرك_وبكت_
مسكها سعد وهو مو قادر يمسك نفسه من الدموع مقدر وبكى هو بعد
ابو ايمن برا مايقدر يدخل
وجلس سعد وطيف يبكون عند امهم
سعد: يمه لاتموتين والله بضيع من دونك يكفي ابوي راح وخلانا
طيف: يممااااااااااااه
ابو ايمن سمع صراخ طيف ودخل هو والدكتور
ابوايمن: اشفيكم
الدكتور: مايصير كذا يالله لو سمحتو
طيف وهي تبكي: دكتور لا تخلي امي تموت تكفى اعطيك اللي تبيه
الدكتور: الله كريم والحين تفضلو برا
اخذ ابو ايمن طيف وطلع برا
سعد: دكتور وش حالت امي
الدكتور: والله الحين فاقده الوعي وماراح يبين شي قبل 24 ساعه
سعد: يعني راح تقوم
الدكتور: ان شاء الله
وخرج الدكتور وسعد
سعد : عمي خذ طيف وروحو البيت
طيف: نعم انا مابتحرك من هنا لحد ما تقوم امي
سعد: طيف اخواني بالبيت واتأخر الوقت لازم تروحين
طيف: مابي ابي اجلس
سعد بعصبيه: طييييييف
ابو ايمن: خلاص خلاص قومي معي يابنتي
طيف: عمييي
ابو ايمن: قلنا خلاص سعد بطمنا
ومشت طيف وعمهها رايحين للبيت
~.~.~.~.~.~.~.~.~.~.~.~.~.~
ريم وام ايمن : ههههههههه
نجود خلوني اكملكم
ريم: اي كملي
نجود: الموهم ولى تقوم الابله
تكتب ع السبوره واحنا البنات ككككككك متنا ضحك عصبت وقالت بس
قامت افنان عاد اجرأ وحده بالفصل وقالت :استاذه لاترسمي الخريطه شوفيها وراكي مرسومه وبس احنا زدنا ضحك عاد هي قالت: ما اوقحك مسكينه ماتدري
ام ايمن: وانتو وش سويتو لها؟؟
نجود: اقولك البنات مسكو الليكود ويالله شخمطو ع الكرسي وهي جلست وطبع فيها
ريم: هههههه وش سوت
نجود: عاد افنان تقول: اوو بنات اغنيه جديده مااااأوقحك
راسمه الخريطه ع التنورة وبترسمها ع السبووورة(قالتها بلحن)
ام ايمن وريم: هههههههه
نجود: ولى هي تعصب وتصارخ برا ياقليلة الادب
البنات قامو قالو كلهم يعني الشله بس: برا على برا
وتزيد تعصب وقحات وتخرج تبي تنادي المديره ولى يشوفها بنات ويصيحون ويضحكون وهي مستغربه وتدخل غرفة المديره وتناديها وجاتنا المديره معاها وهي ميته ضحك الموهم عاد شوفناها وخوفنا
قالت الاستاذه: وقحات ويرادودون بالكلام بعد
المديره: خليني معهم اشوي
خرجت المدرسه وصكت الباب الا اشوي تضحك المديره واحنا ضحكنا الا تصارخ بسسس سكتنا
ام ايمن: حرام ليش تسون فيها كذا
نجود: الا تستاهل مغروره وشايفه نفسها وتفكر محد درس غيرها
عند الباب
ابو أيمن: مثل ماقلت لك لا تقولي ابوك مات خلينا نختار الوقت المناسب
طيف تمسح دموعها: ان شاء الله عمي
دخلو البيت
ريم وام ايمن ونجود: ههههههه
ابوايمن: دوم الضحكه يارب
الكل التفت
ريم: عمي!! طيف!!
طيف بكل صعوبه تكلمت: اي ليش تضحكون ضحكونا معكم
أم ايمن تحاول تغير الوضع: ههههه لا بس نجود جالسه تحكينا عن سوالفها التعبانه
نجود: جالسه ولى واقفه هاهاها
الكل رغم الالم فيهم ضحكو
بعد ماسلمو وجلسو
ريم واشوي تبكي: ممكن تقولون ايش صاير
راحت طيف وتجلس جنب ريم:
مافي شي حبيبتي بس امي تعبت وديناها المستشفى
ريم: وبابا وينه
طيف ماقدرت تتكلم
ابو ايمن : عند امك بالمشفى
ام ايمن: كيفها ان شاء الله بخير
ابو ايمن: الحمدلله على كل حال
طيف: ريم قومي نامي وراك مدرسه
ريم مسكت الجوال : اول شي بطمن على ماما
طيف سحبت الجوال: امي بخير سعد عندها
ريم: وبابا ؟؟
طيف كاتمه العبره: هو بعد عندها
ابو ايمن: يالله نجود روحي نامي مع ريم
نجود: بتخلوني انام هنا
ابو ايمن: اي
نجود: ياهووو وناسه يالله ريوما قومي
ريم قامت وحاسه ان في شي صاير بس مخبين عليها
~.~.~.~.~.~.~.~.~.~.~.~.~.~




¤~¤الجزء الثاني ¤~¤

الصبح الساعه 9
الكل ماغفت عينه
سعد بالمستشفى ماوقفت عينه من كثر البكاء" يارب كون بعوني وخفف عني هالحمل الثقيل وقوم امي لنا بالسلامه"
ريم تفكر" ياترى بس عشان ماما تعبانه ولى في شي كبير"
نجود"والله انا ماني شايله غير همك ياريم ياترى وش بتكون ردة فعلك"
بالصالون
طيف"آآآآه ياربي صبرنا كيف راح نعيش بدون ابوي وامي ياااارب قومها بالسلامه" ومسحت دموعها اللي من امس ماوقفت
ام ايمن بعد ماعرفت ان موضي ام سعد كانت معاه بالحادث انصدمت كثير" ياربي اش ذنب هذولا الصغار ينحرمون من أهلهم ويتيتمون من صغرهم " كانت حزنانه ام ايمن كثير ع الصغار لأنها بعد نجود ماقدرت تنجب جاها ورم بالرحم واستأصلوه
ابوأيمن" ياربي خفف علينا هالمصاب وهون عليم الهم يارب"
ابو ايمن: انا بتصل على اخوي سالم وأختي لطيفه وانتي ياطيف خبري جدتك وخوالك
طيف تبكي: مقدر ياعمي مقدر
ام ايمن: خلاص يابنتي خلاص أنا أخبرهم
خرج ابو ايمن عشان يكلم اخوانه
سالم اكبر من فيصل وحامد بس طمااااع وشجع اخذ ورث ابوه وضيعه وماكفاه دايم يطلب اخوانه زوجته متوفيه دايم يتزوج ويطلق وموباقي عنده الا زوجته هند استغفرالله راعية سوالف بطاله عشانه اكبر منها بكثير وعنده ولدين راضي من تزوج تركهم ولا يدرون عنه
وراشد 24 سنه راعي مخدرات وشرب الله لا يبلانا وبنتين شهد20 سنة تدرس احياء ولمياء 18 مثل نجود اسرارهم عند بعض
*********************
ابوايمن: الو السلام عليكم
سالم ابوراضي كله نوم: وعليكم خير وش تبي
ابوايمن: اصحى ياسالم في خبر مهم لازم اقلك
ابو راضي: وشو
ابو ايمن: اخوك فيصل عطاك عمره
ابو راضي: ياخي مزعجني من الصبح عشان بس تقولي اقول رح رح رح بس_ وقفل الخط
ابوايمن يطالع بالجوال وعصب من أخوه
هند زوجة سالم: وش يبي هالمزعج
ابو راضي ويغطي نفسه بالبطانيه: يبي يقولي اخوي فيصل مات
هند: وشوو
ابو راضي: اللي سمعتيه
هند مثل زوجها طماعه وتحب الفلوس
هند: سالم قوم قوم يامجنون
ابو راضي: انقعلي عن وجهي لا اصكك كف
هند: انا اللي بصكك كف لو قمت
ابو راضي رفع البطانية: وشوو
هند: اخوك فيصل مات صح
ابو راضي: اي ماجبتي شي جديد
هند بعصبيه: آآه لمتى حتكون غبي
ابو راضي: يامره احترمي نفسك ولى برجعك بيت هلك
هند بابتسامه صفرا: وشو توديني انا راح اطلعك السما
ابوراضي: اظنك للحين ما صحيتي من النوم
هند: لا حبيبي انا اصحى منك اخوك مات يعني فيصل بن راضي صاحب محلات الذهب مات
ابو راضي: ايه
هند: آآه يعني ياشاطر عنده ثروه ومحد له حق فيها غيرك
ابوراضي اخيرا استوعب: اي صح
هند: ليش جالس وش تنطر قوم فز لا يكوش عليها حامدوه ومرته
قام ابو راضي عشان يبدل ثيابه
حامد بعد ماعصب من حركة اخوه اتصل على اخته لطيفه
لطيفه ربة بيت تزوجت وهي صغيره اصغر من سالم واكبر من فيصل وحامد عندها 6 عيال 3 بنات و3 اولاد
ابراهيم 23 سنه متوظف في واحد من محلات فيصل يحب بنت خاله شهد وهي بعد
هاجر22 سنه متكبره وتكره طيف من كل قلبها
مريم 18 سنه مثل لميا ونجود لا اجتمعو ال3 قلبو الدنيا
حنان16 سنه تميل لريم وكذلك ريم
حسن11 سنه هو وسعود دايم مشاكل
محمد4 سنوات وزوجها عسكري
ابوايمن:الو السلام عليكم
لطيفه: هلا اخوي وعليكم السلام
ابوأيمن: كيفك ان شاء بخير
لطيفه: نحمد الله ونشكره انت كيفك وكيف هدى والعيال
ابو ايمن: الحمدلله كلنا بخير زوجك عندك
لطيفه : لسى ماراح الدوام بغيت منه شي
ابو ايمن: لا بس
لطيفه: بس ايش خيرفي شي
ابوأيمن: اخوي فيصل صار له حادث ومحد بالبيت عند العيال
لطيفه: يمه ياويل قلبي وكيفه حالته خطره قول تكلم بأي مستشفى
ابو ايمن: هو بخير بس روحي لبيته هناك
لطيفه: طيب يالله مع السلامه
ابو ايمن: مع السلامه
توه بيخرج رايح للمستشفى لقى اخوه سالم ودموعه الكذابه مع زوجته هند
ابوراضي: حامد أخوي فيصل جد مات
ابوايمن: اي الله يرحمه
ابو راضي ببكاء مزيف: إنا لله وإنا اليه راجعون متى صار لاتواخذني ياخوك كلمتني وأنا نايم احسبني اتحلم _تهئ تهى وطلع بكوه مزيفه
هند : عن اذنكم انا داخله جوا
ابو ايمن: يالله خلنا نروح لسعد بالمستشفى
ابو راضي: وشفيه هو الثاني
ابوايمن: لا بس عشان امه هناك كانت مع فيصل بالحادث
اابوراضي: لاحول ولا قوة الا بالله في نفسه" والله وصفالك الجو ياسالم"
دخلت هند
ام ايمن: ايش جاب هالكريهه
هند: عظم الله اجرك حبيبتي طيف
طيف بدون نفس: جزاك الله خير
هند: الا الوالده وينها
طيف: بالمستشفى
هند: ياعيني وش فيها
طيف: ................
أم ايمن: تعبت اشوي
هند: اييي الله يقومها بالسلامه
دخلت جدتهم غزيل مع منيره وساره
قامت طيف تجري لجدتها وحضنتها وتبكي: شفتي ياتيته ايش صار لنا
الجده تطبطب على ظهرها: بس يابنيتي بس
الكل جلس يبكي دخلت عليهم لطيفه لقت الكل متجمع
لطيفه مستغربه: خير وش صاير فيصل اش فيه
طيف راحت تضم عمتها وكأنها تدور على حضن ينسيها ويخفف عنها: ابوووي مات ياعمتييي
لطيفه صرخت بأعلى صوتها: لااااااا أخوي فيصآآآآآل
صحت ريم على الصراخ ناظرت نجود لقتها نايمه الا تسمع الصراخ خرجت من الغرفه وقفت عند الدرج شافت الكل موجود جدتها وخالاتها وحريم عمانها وعمتها تصيح هي وطيف تدور عيونها ع الكل تبي تفهم ايش اللي صاير
لطيفه: ياويل قلبي عليك يافيصل ليه رحت وخليتنا
لطيفه كانت متعلقه باخوها فيصل مره لانه دايم يزورها ودايم هو يحل مشاكلها
طيف: عمتي خلااص ابوي مات
ريم كأنها تنتظر كلمه عشان تفهم وسمعتها"ابوي مات"
ريم تنزل من الدرج بسرعه وهي تبكي ومتجهه للباب: لاااا
باباااااااا
خرجت الحوش كان خالها حاتم وتركي برا ومسكها حاتم
ريم: اتركوووني ابي ارووح عند ماما
الكل خرج الحوش
حاتم: ريم اهدي الحين اوديك
ريم: لااا فكنييي
طيف جات تحضن اختها عشان تهديها صفقتها ريم كف ودفتها: انقلعي عني يااكذااابه بابا من امس ميت وانتي تقولي ماما تعبانه
طيف بصوت عالي: خفت عليييك
ريم :انقلعي انا ماابي الا بابا اتركووني
خالها حاتم مسكها بقوه وصاريدخلها وهي تصارخ وتضارب
راح تركي يجيب لها دكتور
وطلعها حاتم غرفتها وصحيت نجود مفجوعه على صريخها
نجود: ريم اشفيك
ريم: انقلعي انتي كذابه زيهم
نجود: انتي عن ايش تتكلمي
ريم تصارخ :انقلعو برا كلكم كذابين وانت اتركني
حاتم: مابتركك الين تهدين
ريم: اتركننيييييييي
طيف دخلت وجابت كاس ماي: خوذي ريم اشربي اهدي اشوي
رمت الكاسه ريم: انتي بالذات ماأبيك تكلميني براااا
طيف ماقدرت خرجت تبكي
وجات الدكتوره وماهديت ريم الا لما اعطوها ابره
هدي الجو اشوي
ربى وروابي صحيو وجلسو يبكون دخلت عندهم طيف وحضنتهم: بس حبايبي بس
ربى: طيف ايش في ليش الصراخ
طيف : هاذي ريم زعلانه اشوي
روابي: طيف فين ماما
طيف: راحت الجامعه
ربى: امس فين كنتو ليه اتأخرتو
طيف تحاول تمسك نفسها عشان ما تبكي: كنا مررره مشغولين اسفين حبيبتي
يالله تيته هنا وخاله نوره ومنيره قومو عشان نفطر
روابي: خاله منيره هنا
طيف: اي
ربى وروابي خرجو يجرون من غير حتى يبدلو بجايمهم فرحانين يحبون خالتهم منيره وهي بعد تمووت فيهم دايم تلعب معهم وتخرجهم للملاهي
منيره شافتهم يجرون فتحت يدينها :هلا هلا حبايبي وضمتهم
روابي: خاله موني احبببك
ربى : وانا بعد اكثر منها
روابي: كذابه
ربى: والله العظيم انتي ايش عرفك
روابي: امس وانتي نايمه تقولي مااحبك مااحبك ياخاله موني اكرهك
ربى : ياسلام يمكن تحلمت انها ضربتني وما عطتني اكل
روابي: عشانك دوبا ومايهمك الا بطنك
الكل: ههههههه
منيره ضمتهم لصدرها: فديتهم اللي يتضاربون مين اللي يحب خالته اكثر يالله عشان تبدلو ملابسكم عشان تفطرون
~.~.~.~.~.~.~.~.~.~.~.~.~.~
في المستشفى
ابوأيمن: قوم ياولدي سعد روح البيت ريح اشوي
سعد: أي راحه ياعم بتجي بعد ماراح الوالد
ابو راضي: لاتقول واحنا وين رحنا
سعد: انتو الخير والبركه
ابوايمن: اجل قوم روح ريح عشان تقدر توقف بالعزاء
سعد بكى ماقدر لما سمع عزاء حسها كلمه تقطع القلب خصوصا على موت واحد كان كل شي له بالدنيا
عجزت انا يابوي بالصوت اعزيك
تخنقني العبره وجفت ادموعي
لو البكا يرجعك يابوي لابكيك
لا شك درب الموت مابه رجوعي
لا والدمع يابوي لو سال يبقيك
بذرف كثير الدمع طول السبوعي
الله يبيحك كل ما حل طاريك
يرحمك ربي في نهارن يروعي
***********************




ها وش رايكم تبون اكمل؟؟


Sleeping Magnet ©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©

يشرفني أن أكون أول من رد على روايتك الرائعة
بداية رائعة و محمسة
ننتظرك بفارغ الصبر قلبووو
يسلمووووووووو

VEN!CE يـآرب مآلـي ســـوآكـﮯ

’,



هلآ وغلآ
منوره القسم ^,^
بتمنى تكون كآمله

موفقه آن شاء الله


,’

ريم النصر ©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©

قرية شوي بس واضح انها حلوه

يسلمو ياالغلا تقبلي مروري

كلووله ©؛°¨غرامي جديد¨°؛©

شاكرة لكم تواجدكم

بس للمعلومية موب انا اللي كاتبتها

لا ان شاء الله تكون كااملة


ام راضية ©؛°¨غرامي جديد¨°؛©

مشكوووووووووووووووره

تسلم يمينك

كلووله ©؛°¨غرامي جديد¨°؛©

تابع الجزء الثاني:

في بيت فيصل الحريم متجمعين
الكل عرف بموت فيصل والكثير حزنو عليه موت شخص كان معروف بكرمه وجوده وطيبه قلبه خساره بالفعل لكن ماباليد حيله تجاه القدر
ام أيمن: طيف حبيبتي تعالي كلي لك شي مايصير من امس ما كليتي شي..
طيف: لا خالتي مالي نفس..
الجده غزيل: يمه مايصير تعالي كلي..
هند لازم تبين حزنها وخوفها المزيف قدامهم: طيف لو ماجيتي مابناكل..
لطيفه: اي لو ماجيتي مابناكل..
طيف بصوت عالي: قلت مالي نفس ماابي ماااااابي_وقامت تبكي وراحت لغرفة اختها ريم كانت نجود عندها..
طيف: ها نجود ما صحت؟؟
نجود: لأ انا خايفه عليها كثير..
طيف: موب اكثر مني ريم اكثر وحده متعلقه بابوي كان كل شي بالنسبه لها موب بالسهل تنساه أو تهدأ حتى الله يستر بس..
نجود: طيب خلي سعد يكلمها..
طيف: سعد مسكين موب قادر يتحمل شي..
نجود: ياقلبييي الله يعينه..
طيف: انزلي تحت عشان تأكلين..
نجود: لا مالي نفس..
طيف: لا انزلي جالسين ينطرونك تحت..
نجود نزلت ودق الجرس راحت تفتح الباب توقعت ابوها ولى عمها ولى أحد من الحريم ..
لكن تفأجأت انه سعد: سعد؟!!
سعد مافكر بشي وده يروح غرفته يريح: شوفيلي طريق ابي ادخل غرفتي ..
نجود ادمعت عيونها لما شافته ودها تحضنه ودها تشيل كل الهم اللي بقلبه : ادخل مافي الا خالاتك..
دخل سعد ولما شافوه كلهم راحو له
لطيفه: حبيبي كيفك..
الجده غزيل: ها كيفها امك؟؟
أم أيمن: وش قالو عن أمك؟؟
نوره: سعد قول تكلم..
نجود بعصبيه: هيييه انتو موب شايفينه تعبان وموب ناقص اشوي اشوي عليه..
طلع سعد غرفته ولا رد على احد ونجود راحت لطيف..
نجود: طيف ..سعد جا روحي شوفيه يبغى شي ولى شي..
طيف: لا خليه يمكن يبي يرتاح..
نجود ما عجبها رد طيف وراحت وجابت قلاس ماي لسعد ودقت الباب
سعد يمسح عيونه: ادخل..
دخلت نجود طبعا لابسه عبايتها ومحطية الشيلة على راسها وتقطع قلبها على ولد عمها وحبيب قلبها أول مره تشوفه بهالحاله ودموع عينه مغرقته..
سعد كان يفكرها أخته طيف: هلا نجود بغيتي شي..
نجود بعد مارجعت من سرحانها: لا بس جبت لك مويا..
سعد: سلمتي كنت مره عطشان جت بوقتها ..
نجود: ياعمري لا تشيل هم ترى_وسكتت لما شافت نظرات سعد لها_ أ أ أ أ سفه
خرجت نجود مرتبكه " وش الغباء اللي فيني ماقدرت امسك لساني وش بيقول عني"

قرب العصر صحى سعد على صراخ اخته ريم..
ريم: اتركوووني اروح لبابااااا..
طلع سعد من غرفته مرعوب: خير وش صاير؟؟
ريم: سعد قول انهم كذابين قول ابوي مامات سعد الله يخليك ..
سعد: ريم اهدي اشوي..
ريم: اول شي قوللي بابا صح مات..
سعد هز راسه بنعم
ريم راحت تجري ع الدرج: لاااااااا..
راح سعد يلحقها ومسكها قبل تنزل وصار يصارخ عليها: ريم اعقلي ترى موب ناقصين..
ريم: اتركووني اروح لبابا اتركني..
وبالقوة ردها لغرفتها وجات النيرس تعطيها ابره مهديه
ولما هدت الكل خرج من الغرفه بقت معاها خالتها نوره..

سعد: خلو النيرس لاتروح عشان لا تعبت ريم مرة ثانية..
طيف: بس مايصير كل اشوي يعطونها مهدي..
سعد: وش نسوي ياطيف خليها على ربك المهم انا رايح عشان نصلي _وبلع ريقه_ نصلي على ابوي..
لطيفه وهي تبكي: سعد مايصير نـ نـ نشوفه..
سعد: لا يا عمتي افضل ماتشوفونه..
وخرج وبكت لطيفه والكل بكى معها..

~.~.~.~.~.~.~.~.~.~.~.~.~.~

حضر للصلاه ناس كثير فيصل انسان معروف ومحبوب بين الكل
وقت الجنازه سعد حاسس بدوخه وموب قادر يوقف
خاله تركي: سعد فيك شي؟؟
سعد يحاول يبين انه طبيعي: لالا مافيني شي..
ونزلوه بالقبر واللي نزل حامد وسعد رفعو عنه الغطاء عن وجه سعد قشعر جسمه لما شاف ابوه بلحظه ومن غير سابق انذار راح من بينهم ومن دون يودعهم وشافه من غير روح وسلم سعد على راس ابوه وبكى
الرجال: ياسعد اذكر الله' ياسعد ادع له بالرحمه' ياسعد خلي ايمانك بالله قوي..
ابو ايمن مسك سعد وخلى اخواله يطلعونه وكان سعد شبه واعي موب حاس باللي حولينه الرجال يسلمون عليه ويعزونه
وهو مو داري عن حد


(ليت يوم شالـوك بالنعش شالونــي بــديلك
طحنــي قلبـي وتلني عروقــــه والدموع هميله
ودي يوم شفــت قبرك تمنيت اني وزينك
يجينـي مايجيك ومــانفترق انا ويــاك ولو ليله
ياتعب سمعي من همس المعزين ياعزتي لك
آه ياشقــا قلبي ويـاكبر اوجاعـه وحزنه وويله
يالله انك تدخــله الفردوس ياربــي دخيلك
رجــواي ياعظيم المن تبيحه وكــل همي تزيله)..


وصلو الرجال بيت فيصل ولما عرفو الحريم انه خلاص انتهى فيصل وصار تحت التراب وماله رجعه بكت طيف من قلبها وقام الكل اللي يبكي واللي يهدي كان اول يوم العزاء
دخل حاتم وهو ماسك سعد
طيف خافت على أخوها:خالي سعد وش فيه؟؟
حاتم: مافيه شي مافيه شي ..
نجود:اشلون مافيه شي وهو بهالحاله؟؟
وهنا للمرة الثانيه حاتم يشوف نجود..
وطلعو سعد لغرفته ووصاهم حاتم محد يصحيه..

الساعه10 بالليل البيت مليان ناس خارجين وناس داخلين سعد لسى نايم وطيف ياعيني حاولت تصبر نفسها وتبين انها قويه وريم كل ماصحت وهي تصارخ وكل اشوي يعطوها مهدي وسعود من عرف باللي صار لابوه وامه وهو حابس نفسه بالغرفه وربى وروابي تقريبا مو حاسين بالوضع لأن خالتهم منيره عندهم وهذا الشي يكفيهم طبعا نجود كل اشوي وهي رايحه جايه تطمن على سعد في اخر مره دخلت عليه صحى
نجود: سعد..
سعد وكله تعب وارهاق: نعم..
نجود: يالله قوم صلي مغرب وعشاء..
سعد يناظر الساعه: اوف ليش مخليني طول هالوقت نايم..
نجود: ماعليك انت تعبان ولازم تريح اشوي ..
سعد: وش اريح هالحين وش يقولون عني الناس ماوقف في عزا ابوه..
نجود: لا تشيل هم ابوي يقولهم انك بالمستشفى عند أمك<<<قالتها من عندها عشان تهديه
سعد دخل الحمام عشان يتوضأ ويصلي..
وراحت نجود تجيب له عصير وماي..
بعد ماصلى سعد
نجود: تقبل الله..
سعد: منا ومنكم صالح الأعمال ..
نجود: تبغى أكل؟؟
سعد: لا مالي نفس..
خرجت نجود وجابت صحن فيه 4 ساندوشات مع كوبين عصير
سعد يناظرها متعجب: انا ماقلت مالي نفس..
نجود: انت قلت بس بطنك يقوللي غير كذا ..
سعد رافع حاجبه: وكيف عرفتي ان شاء الله..
نجود استحت
سعد: وش جايبه معك؟؟
نجود: جبت بيض وجبن وتونه ومسحب..
سعد: الللله كل هذا؟!!
نجود: اي لانك من امس ماكليت شي وبصراحه ما أعرف وش يعجبك ..
سعد: هاتي هاتي بس شهيتيني..
نجود: يالله أنا أخليك..
وجت بتطلع نادها سعد: نجود..
نجود: هلا..
سعد: تسلمين يانجود..
نجود انحرجت: الله يسلمك ..وخرجت بسرعه

ونزلت نجود عند الحريم طبعا بدأ الكل يروح ومابقى الا العيله بعد ماخلص سعد أكل نزل تحت
طيف: هلا سعد صح النوم..
سعد:صح بدنك ياشاطره مخليتني أنام لهالوقت؟؟..
الجده غزيل: انت تعبت ولازمك راحه..
سعد: اييييييه ياتيته خلاااص من اليوم راح اودع الراحه..
طيف: لاتقول كذا ياخوي الله يفرجها من عنده..
سعد: الله كريم _وناظر نجود_ مشكوره يابنت العم ع الأكل..
نجود وهي متفشله: ولو ماسوينا الا الواجب..
طيف تناظر نجود: اه يامكاره سألتك لمين تقولين لريم..
نجود: ها ..اي.. أنا بغيته لريم بس هي نايمه وشافني سعد وقال يبيه..
سعد يناظرها بنص عين..
طيف: اي مدام كذا بالعافيه عليك..
نجود: وانا المسكينه التعبانه عليه ماتقولين لي شي..
سعد: ليه شكرا مني ماتكفي..
نجود استحت وبدون شعور: انت غييير..
الكل يناظرها وش هالجراءه
تفشلت وسحبت نفسها
نجود: أ أ أنا رايحه اشوف ريم..
طبعا ريم مسكينه ماغير هالابر من مغذي لمهدي
سعد استأذن بيروح عند الرجال..
لماشافه عمه ابوراضي حب يكبر عليه قام حضن سعد ويسوي نفسه يبكي : آآآه ياسعد ابوك راح وخلى لك هم كبير امك المسكينه واخوانك اللي تيتمو وهم صغار وفقدوا حنان الاب الله يعينك على هالهم اللي جاك..
سعد مسكين تأثر من الكلام وجلس يبكي..
أبو ايمن عصب من كلام اخوه لأنه مو وقته: الله يهداك ياسالم وش ذا الكلام احنا ماصدقنا اننا نهدأ..
ابوراضي يمسح دموعه الكذابه: وش اسوي ياخوك موب قادر اشوف هالشاب المسكين يتعذب بحياته..
الكل معصب من كلامه
تركي: اظنك غلطان يابوراضي سعد رجال هو قدها وقدود..
ابوراضي: وأنا ماأقول غير كذا الله يعينه ..
جات الساعه1 والكل رايح بيته من الصبح صاحين وتعبانين
ابوراضي: يالله استأذن أنا كان ودي ابات هنا واكون جنبك بس نسيت دواي بالبيت والحين موعده..
سعد: معذور ياعم الله معك..
ابو ايمن: وانا اترخص اخليكم ترتاحون..
سعد: الله معكم..
وصل سعد عمامه للباب
أبو ايمن بعد ماخرج ابو راضي: لا تفكر بكلام عمك احنا كلنا معاك لاتشيل هم ..
سعد: الله يسلمك ماتقصرون..

عند الحريم
هند: يالله حبيبتي طيف انا رايحه والله كان ودي اجلس بس موعد دوا عمك ولازم انا اعطيه ..
طيف: تسلمين فيك الخير والبركه..
هند: يالله يقوم امك بالسلامه..
طيف: الله يسلمك..
أم ايمن: الله يسامحه عمك اقله ابي اجلس رفض..
طيف: خالتي لاعادي روحي الله يستر عليك..
ام ايمن: اخاف تحتاجون شي ولى شي..
طيف: لا الله يسلمك خالاتي موجودات مابقصرون..
ام ايمن: في امان الله..
طيف: مع السلامه..
طيف: عمتي تأخر الوقت ..
لطيفه: وش يعني تبيني اروح ماني رايحه..
طيف: بس عيالك بلحالهم؟؟.
لطيفه: ابوهم عندهم وهاجر مابتقصر..
طيف: اجل يالله على غرفتي عشان تنامين..
لطيفه: وانتي؟؟
طيف: لا تخافي مكثر الغرف بالبيت ..
لطيفه: تصبحون على خير..
الكل: تلاقي الخير..
طيف: تيته يالله جهزت لكم الغرفه اللي تحت انتي وخالاتي..
الجده غزيل: الله يحفظك يابنيتي..

تركي وحاتم وسعد وعيال خالته نوره عبدالله وعبدالرحمن
نايمين بالمقلط
وطيف بغرفة سعد
منيره مع ربى وروابي
نجود عند ريم مع النيرس عشان لاقامت يكونون عندها..

************************************************


همس Rالخواطر ©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©

كلووله حبيبتي كملي الرواية مرة حلوة كمليها بليز واذا ما بتكمليها راح
انزل كم بارت منها ااوكية خيتو لا تزعلي بس جد الرواية كثير حلوة
اختك همس الخواطر

Sleeping Magnet ©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©

يسلمووووو قلبوو الباااارت مررررة رااائع

ننتظرك على أحر من الجمر لا تطوليين عليينااا

|
|
|

أختك :: Sleeping Magnet


kalidaaa عضو موقوف من الإداره

يعطيك الف عافية تسلمووووووووووووووووووووووووو

أدوات الموضوع البحث بهذا الموضوع
البحث بهذا الموضوع:

بحث متقدم
طريقة العرض

موقع و منتديات غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات
جميع الحقوق محفوظة منتديات غرام
iTraidnt by ROMYO
جميع الحقوق محفوظة منتديات غرام
iTraidnt by ROMYO

SEO by vBSEO 3.6.1