غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام

عـودة للخلف   منتديات غرام > منتديات روائية > روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها
الإشعارات
 
أدوات الموضوع طريقة العرض
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 21
قديم(ـة) 02-06-2009, 03:15 AM
انا مهرة بلا فارس انا مهرة بلا فارس غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: بعدني عنه وترك جروحي تنزف


مرحبا ... انا متابعة جديدة اعجبتني قصتج والفكرة المطروحة فيها جديدة علي
واسلوبج حلو والطرح جيد وياليت تستمري بهذا الاسلوب...وياليت تكوني مميزة
انج كل يوم بارت ترا يميزج عند القراء....بس مادرى منو انحازلة لزوجة زياد
او لريم لان لازم بطلة وانتى خلتينا نضيع بينهم... ترا مانحب النهايات الحزينة
الله يخليج نبى نهاية سعيدة لانة ياثر فى نفسيتنه...ووووشششككككرررراااا
واتمنى ماطوت فى الكلام.........................................

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 22
قديم(ـة) 02-06-2009, 07:08 AM
صورة الفجــ البعيد ــر الرمزية
الفجــ البعيد ــر الفجــ البعيد ــر غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: بعدني عنه وترك جروحي تنزف


عشان ردودكم الحلوه بنزل الجزء الرابع"معلومه الجزء الرابع المكتوب قبل جا بالغلط يعني لا تدققون من كثر مكتب صرت اضيع"
• الجزء الرابع
زياد:وين
ريم بدون أي تعبير على وجها قالت:بقطف ورد جوري
زياد جلس يطالعها وهي تقطف الورده جوريه ريم اقطفت الورده ونزلت دموعها وضمت الورده على صدرها تذكرت ابوها قبل وفاته بيومين
ابوريم وهويجيها من وراى وهي ماحست فيه وبيده ورده من الجوري:هذي لغلا بنت في قلب ابوها
ريم ضحكها ملا الحديقه:بابا
ضمت ريم ابوها ومسكت في رقبته وقالت بدلع:ليه ماقلتلي انك بتجي استقبلك في المطار
ابوريم يحبها على خدها:حبيت اسوي لكم مفاجئه
ريم انعصر قلبها من هالذكرى وصاحت بصوت عالي:باااااااااااااااااااباااااااااااااا
زياد تروع من صيحتها وقام بسرعه لها
زياد:ريم وش فيك
ريم طاحت في صدره وبكت حرمانها من ابوها وحزنها عليه والسعاده الي فارقتها من يوم تحت التراب حطوه
زياد يمسح على ظهرها:ريم وش صارلك
ريم ابعدت عنه وجلست على الارض ودموعها تعبر عن حزنها
جلس زياد قدامها وقال:يابنت الناس انتي وش فيك
ريم طالعت في زياد وقالت بألم: ليه جبتني هناء تبي تذكرني بكل شي
زياد بدهشه:اذكرك بوش
ريم وجهت نظرها في الحديقه وقالت بحزن:هذي الفله من وين جبتها
زياد بحيره:شريتها
ريم بنفس الحزن:تدري انها وراح صوتها في البكي
زياد زادت حيرته وسكت لما هدت وقال:ممكن اعرف انتي وش فيك
ريم تحاول تتكلم:هذي الفله كانت بيتنا
زياد بصدمه:وشو
ريم اجلست تضربه في صدره وتقول:ليه ليه
مسك زياد ايدينها عنه وقال:ممكن اعرف كل شي
ريم استسلمت له وقالت بألم:هذي الفله كانت ملك لبوي
زياد بستفسار:كيف وابوك فقير
ريم بألم:من قالك
زياد:هذا الي اعرفه
ريم : لا ابوي ماهو فقير
زياد سكت يبيها تكمل
ريم:ابوي كان عنده شركه كبيره وكنا عايشين في نعيم وحياتنا سعاده بس في يوم جانا ابوي وقال انه اعلن افلاسه وانه بيبيع الفله والشركه ولما اسألته امي وش السبب قال ان واحد نصب عليه ودخله معه في صفقه وهميه دفع كل ماعنده وخذ قرض بضمان الشركه والبيت واليوم الي انباعت فيه الشركه دخل ابوي المستشفى
وبعد يومين
راح صوت ريم من البكي وعرف زياد انه بتقوله ان ابوي مات فضمها لصدره وقال بحنان:ادعي له بالرحمه
كان وده يسألها ليش عمها فقير بس قرر يأجل السؤال لوقت ثاني
اخذت ريم فتره في صدر زياد تبكي بعدين قامت
زياد ببتسامه:شوفي خليتي كل ثوبي دموع
ريم ابتسمت ابتسامه باهته وتركته وتوجهت لداخل الفله
زياد احتار من الي سمعه معقوله صدق فقال لوصدق بترف ريم كل شي في الفله
دخل وراها ومالقها قال اكيد طلعت فوق طلع ولقاها تحرك وحده من الكنبات المحطوطه في الصاله الصغيره
زياد بدهشه:انتي وش تسوين
ريم ودموعها على خدها: بوخرها عن هناء
زياد:ليه
ريم وتأشر لمكان ثاني:بحطها هناك احلى
زياد حس بأن قلبها مليان حزن فقال ببتسامه:خذي راحتك
طلع زياد وهو كل تفكيره بريم صح انه مايحبها بس يحس بعطف ناحيتها وقرر زياد انه يعرف كل شي عنها
في المزرعه
فهد وخالد ضحكهم مالي الاسطبل
غلا بدلع:السلام عليكم
خالد وفهد:وعليكم السلام
غلا:وش تسوون
خالد:مثل انتي شايفه
غلا بدلع:اشوفكم تضحكون بس
فهد ببتسامه:وحناء عندنا غير الضحك
ابوزياد:والله انك صادق ماعندكم غير الضحك
فهد ببتسامه:الحين من يفكنا من ابوك ياخالد
خالد بضحك:ابو زياد مايقدر عليه الا ام زياد
ابوزياد ببتسامه:هذي زينت الحريم وشلون ماتقدر علي
***
عبير بقهر:شفتي الحيوانه راحت لهم
هنادي ببرود:وانتي وش حارك خالد وخاطبك وش عليك منها
عبير بقهر:تبين تفهميني انها ماهمتك
هنادي بغرور:من تكون عشان تهمني
عبيرتضربها بالمخده:انتي ماتفهمين هذي تخطط على فهد
هنادي ببرود مصتنع:كيفها
عبير تقوم بتطلع:والله انك تجبين المرض
***
اميره قلبها ماكلها كل تفكيرها زياد وش يسوي
اميره اخذت جوالها ودقت عليه
زياد يرد: هلا باميرتي
اميره بشوق:مشتاقه لك موت
زياد بحب:وانا اكثر ياقلبي
اميره بتردد:وينك عندها
زياد ضحك بصوت عالي وقال:حبيبتي تغار علي من قدي
اميره بقهر:زياد قول وينك فيه
زياد يوقف ضحك وقال:في الشركه
اميره:قول والله
زياد ببتسامه:والله والله اني في الشركه ارتحتي
اميره بفرح:أي
***
طلعت عبير تتمشى برى ولحقتها هنادي
عبير:اشوفك جيتي
هنادي ببتسامه:مقدر على بعدك
عبيرتمسكها مع يدها:تعالي نروح لهم في الاسطبل
هنادي تسحب يدها:انتي مجنونه تبين خالد يذبحني
عبير بقهر:قلبي ماكلني من هالغلا
هنادي ببتسامه:من قدك ياخالد تغار عليك
خالد كان رايح يجيب القهوه شافهم يتمشون ولحقهم
خالد من وراهم:ياعلني فدوه لعيونها
هنادي وعبير صدو ناحيته
هنادي ببتسامه:انت وش جابك هناء
خالد يأشر على قلبه وقال ببتسامه:هذا
عبير انجنت على ابتسامته "احبه والله احبه"
هنادي تدفه بيدها على صدره:روح من هناء قبل لا يجي احد
خالد ببتسامه دوخت عبير:لما اسمع صوتها
هنادي مستانسه على احراج عبير:يالله قولي له روح
عبير تتوعد هنادي في صدرها
خالد بحب:يالله قولي لي أي شي
عبير بصوت واطي:يالله روح
خالد ببتسامه:ااااااااااااه ياقلبي صوتها عذاب لا انا بتزوج
هنادي تدفه:يالله روح وسو الي تبي
راح خالد من عندهم
عبيرتضرب هنادي على كتفها:يالحيوانه ليه تحرجيني
هنادي تضحك:رحمت حال اخوي وهو يبي يسمع صوتك
عبير:لا والله
هنادي ببتسامه:أي والله
***
دانه:الا وين البنات
اميره:مدري عنهم
دانه تجلس جنب اميره:وش فيك ماهي عادتك ماتكوني معهم
اميره نزلت دموعها على خدها
دانه بخوف:اميره وش فيك
قالت لها اميره السالفه كلها
دانه بجد:احمدي ربك ان زياد غرضه من الزواج يجيب عيال
اميره ودموعها على خدها:خايفه يحبها
دانه ببتسامه:لا تخافين عمي زياد يحبك تعرفين وش يحبك
اميره تحس ان كلامها مع دانه حسسها بالراحه وقالت:قومي خل نشوف البنات وين
***
غلا ردت وراحت تشوف التلفزون تتسلى فيه ماتبي تشوف وجه هنادي

ريم رتبت البيت على الشكل الي تبيه وهي عارفه ان ايامها معدوده فيه قررت تاخذ شور بس ماكان عندها ملابس فحتارت وش تسوي تحس انها قرفانه من عمرها دخلت غرفت النوم وفتحت الدولاب لقت كذا لبسه لزياد دورت شي يجي مقاسها مالقت فخذت برموده بيج مع قميص اسود وبعد ماتروشت ولبست ملابس زياد كان طالع عليهامضحك البرموده طالعه بنطلون والقميص واصل لركبه
جلست تضحك على شكلها
**
ابوفهد:انت كيف توافق على كلامهم
ابوزياد:وش تبيني اسوي انا كل همي انه ينزوج
ابوفهد:وش الفايده من زواجه اذا كانت زوجته محد يعرفها قولي كيف بتشوف احفادك
ابوزياد بحيره:والله وانا اخوك اني محتار
ابوفهد:دق على زياد يجي مع زوجته خلنا نتعرف عليها وهي تتعرف علينا وتصير وحده منا والا يطلقها احسن
ابوزياد:بس زياد رافض مايبي يزعل زوجته
ابوفهد بعصبيه:وش يزعلها مادامه وافق على الزواج وتزوج مايهم اذا جابها وتعرفت على عايلته والا يبينا مانعرف عيالنا اذا جو
ابوزياد اقتنع:شورك وهداية الله
دخل الليل على الرياض وكان جو المزرعه روعه مع نسيم الهواء البارد طلعن البنات برى ونظمت لهن غلا
هنادي:بنات وش رايكم نلعب
دانه:افكره بس وش نلعب
هنادي:الغميظه
اميره:فكره
اتفقو البنات يلعبونها وعدولعشره وطلعت على هنادي
هنادي عدت لعشره بعدين افتحت عيونها وقامت تدور عليهم
هنادي امسكت عبير وغلا ودانه وبقى اميره
عبير:ول عليك بسرعه لقيتينا
هنادي ببتسامه:قولي ماشاءالله لا تصكيني عين
دانه بضحك:الا صكيها عين عشان ماتلقى اميره
دانه:انا بروح اشرب مويه عطشانه
غلا:خوذيني معك بعد انا عطشانه
هنادي تحرك عيونها:اااااااام من وين ابدى
عبير خطر على بالها فكره قالت:تبيني اقولك
هنادي ببتسامه:تكفين
عبير تضحك:خلاص بساعدك
هنادي بفرح:يالله وينها
عبيربمكر:في غرفت فهد عشانها عارفه انك ماراح تدورين فيها
هنادي بعدم تصديق:نصابه
عبيرتحاول تكون جديه:انتي روحي اذا ماكانت فيه سوي فيني الي تبين وبعدين انتي وش خسرانه
هنادي بنردد:اخاف فهد فيها
عبير بضحكه مصتنعه:وين فيها فهد راح للمحطه يجيب اغراض
هنادي اقتنعت وتوجهت لغرفت فهد افتحت الباب بشويش ودخلت لقت الغرفه مافيها اناره صكت الباب بشويش
وفتحت الاناره شافت اميره متغطيه بالغطاء في السرير اقربت منها وجلست على السرير وكتمتها بالغطاء
هنادي بضحك:مسكتك
فهد انصدم يوم سمع صوتها وحاول يرفع الغطاء بس هنادي مثبته عليه
هنادي:هههههههههههههه على بالك ماراح ادورك هناء
فهد طلع يدينه ومسك بها يدينها هنادي انصدمت من الايدين الي مسكت يدينها جلس فهد وطاح الغطاء عن وجهه
هنادي وفيها الصيحه:فكني
فهد ابتسم على شكلها وقال:وش دخلك غرفتي
هنادي وهي ميته خوف:ادور اميره
فك فهد يدينها وقال بعصبيه مصتنعه:ثاني مره دوري غير هاللعبه
طلعت هنادي بسرعه من الغرفه ودموعها على خدها من الموقف ومن رد فهد عليها
دخلت للفله على طول ماتبي احد يشوفها كذا
عبير حست ان هنادي تأخرت فخافت عليها وراحت لغرفت فهد
دخلت ولقت فهد منسدح على السرير ويلعب بشعره
عبير:وين هنادي
فهد يحاول يكون جدي:مدري عنها جتني هناء على بالها بحبها بهالحركات
عبير بقهر:حرام عليك انا لعبت عليها بس كنت اتوقع انك مقفل غرفتك كالعاده فحبيتها تزعجك بالطق
فهد بعصبيه مصتنعه:اقول لا تجلسين تبررين لها هذي وحده ماتربت
عبير نزلت دموعها وطلعت من عنده وتوجهت لغرفتهم لان اكيد هنادي هناك
فهد ضحك بصوت عالي يحس بسعاده في تجريحها
**
دق ابو زياد على زياد وكان زياد في طريقه للبيت بعد مامر الفندق واخذ اغراض ريم منه
زياد يرد:هلا بالغالي
ابوزياد:هلافيك انت وينك
زياد:في طريقي للبيت
ابوزياد بأمر:اجل اخذ زوجتك وتعالو للمزرعه
زياد بصدمه:وشو
ابوزياد:من قال وشو سمع
زياد بقهر:أي بس
ابوزياد يقطع كلامه:اقول لاتكثر كلامك بعد ساعه تكون عندي فاهم ترى بننتظرك بالعشاء
سكر ابوزياد من غير مايعطي زياد فرصه
زياد انقهر من هالوضع يعني مايكفي اميره انه تزوج عليها بعد ياخذها لها
دخل زياد البيت وشاف ان ريم مغيره فيه
طلع للغرفه شاف ريم تطالع شكلها في المرايه وتضحك ولاحظ انها لابسه من ملابسه
زياد بعصبيه :من سمح لك تلبسين من ملابسي
ريم صدت ناحيته من الروعه وشافت الشر في عيونه ففضلت السكوت
زياد وهو حط الملابس عذر عشان يضربها قرب منها ومسكها مع شعرها بشده وقال بعصبيه:انتي من سمح لك تمدين يدك على اغراضي
ريم تتألم:أي تعورني
زياد شالها بشعرها لفوق وريم من شدت الالم اصرخت بصوت عالي:اااااااااااه فكني
زياد عطاها كف بأقوى ماعنده ثم رماها على الارض
ريم طاحت على الارض وشعرها تحسه كله طاح من قو شدته
زياد وهو طالع:معك عشر دقايق تكونين جاهزه بنروح للمرزعه فاهمه وطلع
تكورت ريم على نفسها وجلست تبكي من الالم
زياد نزل تحت وهو فيه حره وده يرجع لها مره ثانيه ويكسر راسها لان كل الي هو فيه بسببها
مرت العشر دقايق وريم مانزلت طلع لها ولقاها متكوره على نفسها تبكي
زياد بصوت عالي ممزوج بعصبيه:قلتلك اخلصي
قامت ريم بسرعه من الروعه
ريم بخوف:ماعندي شي
زياد بقرف:دقيقه وجيب اغراضك
نزل زياد وجاب شنطتها ورماها على الارض وطلع
اخذت ريم شنطتها ودمعها على خدها واحتارت وش تلبس ماتدري المزرعه هذي فيها ناس او لا فقررت تلبس فستان اسود قصير مع شريطه في الوسط حمراء وكان روعه على جسمها ولبست مع حذاء اسود بكعب شوي عالي وقررت تحط ميك اب يخفي اثر الكف وفكان شكلها روعه خصوصا مع الشدو الاسود عطاها شكل فخم بس احمرار عيونها كان واضح وحطت روج احمر جريئ شعرها حاولت تمشطه فصرخت من الالم فقررت انها تجعده فجعته بالرغوه ومسكته على جنب بورده حمراء وحطت عطر من نكتار وطالعت شكلها بنظره اخيره ولما شافت شكلها نزلت دموعها لانها ماتدري هي ليه تخاف منه ليه ماتقول لا لكنها خافت يرد يضربها مره ثانيه فخذت عباتها ونزلت
زياد شافها نازله من غير شنطتها قال بنرفزه:جيبي اغراضك بنطول هناك
ردت ريم واخذت شنطتها اما زياد مااخذ شي لان له ملابس هناك
ركبو في السياره وكان الصمت سيد الموقف
***
عبير بأسف:هنو الله يخليك لاتبكين
هنادي بعصبيه:ماابكي انتي ماتعرفين وش سوى اخوك فيني
عبيربستفسار:ليه وش سوى فيك
هنادي بقهر:قال دوري لك لعبه ثانيه
عبير تكذب: كان يمزح معك هو قالي
هنادي تمسح دموعها:صدق والا تكذبين علي
عبير"يارب سامحني ":أي صدق
هنادي ببتسامه:اجل قومي نشوف البنات وين
عبيرتمسكها مع يدها:اول عدلي شكلك واضح انك باكيه
هنادي:اوك دقيقه بس
دانه:هههههههههه اخاف للحين يدورونك
اميره تضحك:معقوله
غلا:ليه لا تعرفين هنادي شوي غبيه
دانه وعبير ضحكو على كلام غلا على بالهم انها تعلق مايدرون انها تتكلم من جد
هنادي وعبير يدخلون المطبخ
هنادي ببتسامه:وش الي يضحك
اميره ببتسامه:انتي طبعن
هنادي تلم فمها:انا
دانه تسوي نفس حركتها:لا انا
ام زياد تدخل عليهم المطبخ بعد ماقالها ابوزياد الخبر
ام زياد:يالله قومن تعدلن بيجونا ضيوف
هنادي بستفسار:منهو الي بيجون في هالوقت
ام زياد بتردد وعينها على اميره:زياد وزوجته
كلمت زياد وزوجته مزقت قلب اميره وافقدتها وعيها
هنادي تمسك اميره:اميره وش فيك
ام زياد تجيب مويه وترشها على وجها:يمه وش جاك
اميره تفتح عينها وانزلت اول دمعه منها وتبعها سيل من الدموع
هنادي تضمها:اموره انتي عارفه من اول انه متزوج
اميره تبكي بصوت مسموع
دانه تمسح على شعرها قالت بحب:وبعدين جابها والا ماجابها انتي الغاليه ماهو هي
اميره بين شهقاتها:محد بيحس في النار الي في قلبي
ام زياد تاخذها من صدر هنادي وترفع راسها وقالت بعقلانيه:انتي اذا تحبين زياد صدق ماراح تعاقبينه على زواجه بدموعك لانك عارفه وش سبب زواجه والا انتي تبينه بعد عمر طويل اذا مات يموت ذكره معه والا اذا كبر مايلقى سند له يشيل عنه الحمل
اميره ودموعها على خدها:بس
ام زياد تقاطعها:لابس ولا شي لان طول ماقلب زياد لك ماعليك وانتي بطريقتك نخلين زياد مايشوف غيرك لو تزوج ثلاث ماهو وحده
اميره ضمت خالتها وبكت في صدرها
الكل تأثر ونزلت دموعه
**
زياد دخل المزرعه وقف وقبل لا ينزل قال بتهديد:شوفي من الحين لو تعرضتي لميره لا تلموين الا نفسك حتى لومدت يدها عليك فاهمه
ريم بضعف:فاهمه
دق جوال زياد شاف الرقم غريب
زياد:هلا
ام طلال:السلام عليكم
زياد:وعليكم السلام من معي
ام طلال :انا ام ريم
زياد بمجامله:هلا والله امري وش بغيتي
ام طلال حست انه يجامله لكن شوقها لبنتها خلاها تكمل المكالمه
ام طلال برسميه:ممكن اكلم ريم
زياد مد الجوال لريم وقال:امك
اخذت ريم الجوال
ريم بشوق:هلا يمه مشتاقه لكم موت
ام طلال بحب:ياقلبي وحناء بعد مشتاقين لك الا انتي وش اخبارك
ريم ماتبي امها تتألم بسببها قالت:اخباري زينه الحمد لله مستانسه انتم وش اخباركم
ام طلال ارتاح قلبها وقالت:احناء زينين مانقصنا الا شوفتك وترى دوامك في المدرسه بعد سبوع
ريم بتنهي المكلامه لانها ما خذت راحتها بسبب وجود زياد قالت:خلاص يمه سلمي على طلال وعمتي وانا اكلمك مره ثانيه
ام طلال عرفت ان ريم بتنهي المكالمه فقالت:يوصل بس انتي ديري بالك على نفسك
سكرت ريم من امها ودموعها بللت نقابها
زياد اخذ جواله وقال بأمر:انزلي
ريم امسحت دموعها بخفيف ماتبي شكلها يخرب وخصوصا ان اميره موجوده فقالت:دقيقه بس
نزل زياد وقف قدام السياره ولان السياره مظلله نزلت ريم نقابها واعدلت الميك اب بعدين ردت كل شي لشنطت يدها ولبست النقاب ونزلت
زياد اول مانزلت مشى وهي تبعته
ام زياد استقبلتهم عند الباب:هلا والله
زياد ببتسامه:هلا بالغاليه
حب راس امه وقال ريم:هذي امي
ريم سلمت عليها وقالت:هلا خالتي
ام زياد ببتسامه:هلافيك ادخلو ليه واقفين
دخلو الغرفه
ام زياد:اجلسو بروح اقولهم انكم جيتو
طلعت ام زياد
زياد جلس وقال لريم الي واقفه بعباتها:نزلي عباتك مافيه احد
نزلت ريم عباتها وصفطتها ورفت راسها شافت زياد بياكلها بعيونه
زياد ببتسامه مايله:ليه كل هالكشخه
ريم بصوت واطي:كذا
زياد وقف وقرب منها حتى صارت ريم تحس بنفاسه الحاره
زياد بهمس:صدقيني الي تسوينه مامنه فايده وكشختك ماتأثر فيني
ريم فتحت فمها بتتكلم لكن زياد حط اصبعه على فمها وقال:اصصصصص
ريم انحرت منه وعضت اصبعه الي على فمها
زياد سحب اصبعه بسرعه وقال بعصبيه:لا انتي لساء ماتربيتي
ريم نزلت عيونها للارض
هنادي تدخل:هلا وغلا بزياد
زياد يبعد عن ريم :هلافيك
هنادي تطالع في ريم بصدمه كأنها تقيمها"الله يعينك يااميره منافستك ماهي هينه"
زياد يقطع تفكيرها:اعرفك ريم زوجتي
هنادي تسلم عليها:هلا
ريم ببتسامه:هلا فيك
زياد لريم:هذي هنادي اختي
دخلو العمه وغلا وسلمو على ريم وعرفهم زياد بعض وجلسو يسولفون وريم جالسه في زاويه بالحالها كأنها منبوذه
زياد بستفسار:وين اميره
اميره وهي داخله قالت بدلع:ماهي موجوده
ابتسم زياد ورفع انظره فيها كانت اميره لابسه فستان طويل ناعم لونه وردي ومسويه ميك اب خفيف
زياد بشوق:هلا باميرتي
اميره ببتسامه:وحشتني
ريم تنقل نظرها بينهم وشافت الشوق في عيونهم
زياد بحب:وانا بعد واشر لها تجلس جنبه
اميره جلست جنب زياد وشافت ريم لانها كانت مقابل لزياد طالعت فيها وعيونها تحكي مدى كرها لها
ريم"اوه وش فيها ذي بتاكلني بعيونها "
الكل لاحظ نظرات اميره لريم بس فضلو السكوت
ام زياد تدخل بالقوه:حيا الله ريم
ريم ردت لها ببتسامه
صبت ام زياد القهوه ومدت لكل واحد فنجان
غلا بدلع:خالي مشينا بكره
زياد ببتسامه:من عيوني
هنادي بسخريه:الحين من عيوني بس بكره دوريه ماتلقينه
زياد بمزح:افا انا اخلف في وعدي
هنادي تضحك:انت حشاك كلمتك سيف
اميره:هيه انتي كله الا حبيبي
زياد ببتسامه:بعدي هذي المره السنعه تدافع عن زوجها
دخلت عبير وقالت بصوت عالي:سكووووووت عبير وصلت
الكل ضحك على عبير
زياد يقوم يسلم عليها:ومنهي عبير
عبير تسلم عليه قالت: عمها زياد
زياد يقبصها مع خدها وقال:ماتنغلبين يابنت محمد
عبير تضحك:اكيد هذا انت قلتها بنت محمد
عبير تصد لريم قالت بهمس:هذي زوجتك
زياد ببرود:أي
سلمت عبير على ريم وبعدها جلسو يكملون سوالفهم
دانه ادخلت وسلمت على عمها وريم وقالت:عمي طلال بيدخل يسلم
ام زياد:خليه يدخل مافيه احد غريب
دخل ابو زياد
ابوزياد:السلام عليكم
الكل:وعليك السلام
ريم اعرفت الصوت مستحيل تنساه لانه صوت محبوب عندها قامت واقفه
ابوزياد صد ناحيت ريم واول ماشافها عرفها مستحيل ينسا بنت احب واحد لقبه ياما شالها بين يديه ولعبها
ابوزياد بحزن:ريم
ريم بألم:أي ريم
قرب منها ابوزياد وضمها لصدره كأنه يطفي بقربها شوقه لصديق عمره
ريم من بين شهقاتها:ليه تخليت عنا
ابوزياد يبعدها عنه ويمسك وجها بين يديه وقال بحنان:ماتخليت عنكم اخذت شهور ادور عليكم مالقيتكم
الكل واقف مستغرب الوضع
زياد بستفسار:يبه من وين تعرف ريم
ابوزياد يصد لزياد وقال: تذكر صديقي سعود
زياد:عمي سعود أي اذكره
ابوزياد يحط يده على كتف ريم:هذي بنته ريم
زياد بصدمه:وشووووووووو
ابوزياد:الي سمعته
زياد:بس عمي سعود ماكان عنده اخوان
ابوزياد:ايه ماعنده اخوان من ابوه بس عنده اخو من امه
زياد ببتسامه:تصدق مانتبهت للاسماء
ابوزياد في نفسه"لانك ماتبي الزواج "
جلس ابو زياد وبقربه ريم ياخذ كل شي عنها والكل جالس مستمع بس
بعد حوالي ساعتين تفرقو عشان ينامون الا زياد طلع لخالد وفهد
كلن راح ينام واخذت ام زياد ريم ودخلتها جناح وقالت:هذا من اليوم خاص فيك
ريم ببتسامه:مشكوره خالتي
ام زياد:دقايق وتجيب الشغاله لك اغراضك من السياره
طلعت ام زياد وتركت ريم ترتاح جلست ريم على طرف السرير تفكر في كل شي مر عليها اليوم تحس بسعاده وراحه بعد ماشافت عمها طلال
***
خالد ببتسامه:هاه وش عنده ابو الشباب زعلان
زياد بعصبيه:ماتدري وش فيني معصب كله منك الحين انا وش اسوي طلاق مقدر اطلق لان ابوك مستحيل يوافق ولوطلقتها تبرى مني
فهد يتدخل:لا تطلقها خلها في بيتها وانت عش حياتك
زياد بقهر:لا انا مابيها على ذمتي كل الي ابيه ولد اربيه انا واميره
فهد بعقلانيه:بالعكس كذا احسن لانك ماتضمن ان اميره تحب ولدك ويمكن تغار من حبك له ويمكن ولدك بعد مايكبر يحقد عليك لانك حرمته من اومه
خالد يوافق فهد:صح كلام فهد انت اتركها في بيتها ومتى ماتبي تشوف ولدك تروح
زياد يضحك:ماتلاحظون انكم حطيتو لي ولد وانا ماجبت للحين
خالد وفهد اضحكو وقال فهد:احناء نقول افتراضات
***
اميره في جناحها تبكي على حضها تحس ان ريم بتاخذ زياد منها ريم كل شي فيها والاهم تقدر تخلف وتجيب لزياد ولد ومع هذا كله ابوزياد يحبها ومستحيل يخلي زياد يطلقها
اميره تمسح دموعها الي في كل مره تمسحها ترجع مره ثانيه
اميره"ااااااااه يمه ليتك عندي "
راحو فهد وخالد ينامون
وبقى زياد محتار وين يروح ماوده يروح لميره يدري انها تبكي وزعلانه عليه وريم مااهو طايق شوفتها
اخيرا قرر يروح لميره
دخل زياد الجناح ولقى كل الانوار مطفاه دخل غرفت النوم ولقى اميره نايمه كأنها ملاك قرب منها وباسها على خدها ولاحظ ان على خدها اثر دموع
اميره بصوت مبحوح من البكي:زياد
زياد يجلس جنبها:أي زياد ياقلب زياد
اميره ابتسمت وقالت:كنت خايفه ماتجي عندي
زياد يرد يبوسها على خدها وبهمس قال:احبك
اميره بنفس صوت زياد ردت:وانا احبك
***
في الصباح قامت ريم نشيطه تحس براحه غريبه قامت واخذت شور
وجلست تختار في ملابسها تبي شي محتشم بس للاسف مالقت فقررت تلبس فستانها يوم دخلتها وحطت ميك اب خفيف وتعطرت وبعدها بخرت جناحها ورتبته ثم طلعت ماشافت احد صاحي ردت وخذت عباتها الكتف لانها اخف من عباتها الراس في يدها للاحتياط
تزلت تحت وحتارت وين تروح ماتدل شي فقررت تطلع برى طلعت كان الجو روعه لبست عباتها عليها وحطت لثمه وطلعت صارت تمشي وسط الاشجار وبعد فتره شافها كلب ولانها غريبه لحقها ريم اول ما شافته متوجه ناحيتها صاحت وصارت تركض والكلب وراها
زياد كان صاحي وجالس في المطبخ يشرب قهوه لانه مانام الا ساعه بس من كثر التفكير سمع الصراخ برى طلع مع باب المطبخ الخارجي وشاف ريم تركض والكلب وراها ريم طاحت عنها للثمه وشعرها انتثر عليها وصار يتطاير مع الهواء من قوة ركضها
زياد وقف يطالع الموقف وهو يبتسم
ريم لما شافت زياد واقف قالت بصوت طفولي وهي مازالت تركض:قول لكلبكم يتركني
زياد ضحك بصوت عالي على كلامها
ريم وصلته وتدخلت المطبخ بسرعه وقفت وهي متعبه من كثر الركض
زياد طرد الكلب بعدين رد لها وقال ببتسامه:كان ودي معي كمره اصورك
ريم تتنفس بسرعه:يمه خوفني كلبكم
زياد قرب منها وحط يده على قلبها وقال بضحك:قلبك شوي ويطلع
ريم اضربته على يده وقالت:مستانس ادري كان ودك انه ياكلني عشان تفتك مني
زياد ضحك وقال:وش دراك
ريم تاخذ كاس بتشرب مويه:عيونك تقول انك منت طايقني
زياد اخذ دقايق يطالع فيها بعدين قال:انتي شي مفروض علي
ريم تجلس على الكرسي ودها تسمع منه كلمه تفرح قلبها وتحسسها بالامان
ريم وهي تطالع فيه قالت:ودي اتكلم معك بصراحه
زياد يجلس قدامها وحط وجهه بين كفوفه وقال :تكلمي
ريم بتردد:مادمت ماتبيني ليه اخذتني انا بالذات ليه مادورت وحده من عايلتكم
زياد ببتسامه:عشان ماتكون من مستوى اميره
ريم بكبرياء:بس انا ماني اقل من اميره
زياد بجد:اسمعيني يابنت الناس انا قلبي ملك لميره وبس وعيني ماتشوف غيرها يمكن تكوني جميله بس انا ماشوف جمالك لاني ماحبك ولا تعنين لي أي شي زواجي منك كان بغرض العيال يعني انتي عندي مجرد وسيله عشان اصير اب واذا تحقق الي ابيه بترك الخيار لك في البقاء معي او لا
ريم طالعت فيه بعدين قالت بغرور:وانا من الحين بختار الفراق
طلعت ريم من المطبخ وهي تداري جروحها
زياد تبعها بنظره حتى طلعت من المطبخ يحس انه ارتاح بعد ماتكلم معها بصراحه
ريم طلعت جناحها ونزلت عباتها وجلست على السرير تطالع في الفراغ ودموعها تنزل على خدها بكل هدوء
في الساعه عشر صحى كل الي في البيت
خالد يكلم ابوه:يبه ابي اتزوج
ابوزياد:يابوك البنت توها تدرس
خالد بصرار:حتى لو تدرس بتزوج في الاجازه وهذي اخر سنه
ابوفهد يبتسم:الحين فهد اكبر منك ماطلب الزواج وانت تبي تتزوج
خالد:فهد يمكن عنده عقد بس انا خالي من العقد
فهد يضربه بنظارته:انا فيني عقد
خالد ببتسامه:اكيد والا كنت تزوجت
فهد:مخلي الزواج لك
ابو زياد:هاه يامحمد وش رايك
ابوفهد:على خير مدامه مصر نزوجه
خالد شوي ويرقص من الفرح
زياد يضحك:مستانس الولد ترى بكره بتنغث منها ترى عليها لسان غير طبيعي
خالد ببتسامه:قابل فيها بكل عيوبها
فهد:هههههههههههه لا لولد منتهي
**
اميره قامت متأخر واخذت شور لبست تيور قصير ابيض مع بدي اسود وحذاء اسود عالي وحطت خلخال في رجلها وسوت ميك اب وجففت شعرها وتركته على ظهرها وحطت عطر وطلعت
اميره:صباح الخير
ام زياد وام فهد وام فيصل:وعليكم السلام
اميره تجلس:وين البنات
ام زياد:طلعو يتمشون
اميره اخذت توست وحشته جبن واخذت كاس شاي وقامت
ام زياد:وين رايح اجلسي افطري
اميره ببتسامه:هذا فطوري باخذه وروح للبنات
طلعت اميره من عند الحريم
ام فهد:الا وين ريم
ام زياد:والله ماشفتها بس زياد يقول انها قايمه من الصبح وافطرت معه
ام فيصل:والله اني اشك في كلامه
ام زياد:ليه
ام فيصل:مدري بس احسه مايعاملها زين
ام زياد:لا انشاء الله ولدي يعرف ربه ومستحيل يظلمها
***
زياد قام من عند الشباب لانه مواعد البنات يمشيهم وراح لهم وكانن جالسات تحت شجره يسولفن
زياد ببتسامه:السلام عليكم
الكل:وعليك السلام
هنادي بضحك:وش عندك جاي هناء
زياد:ابد جاي انفذ وعدي
البنات:وااااااااو بتمشينا
زياد يضحك:أي بمشيكن يالله بسرعه لسياره وقولو لغلا بعد
امير بفرح قالت لهنادي:وناسه ماذكر العله
هنادي ببتسامه:حتى لو ذاكرها ماهو قايل لها عشان عيونك
امير تبوس هنادي على خدها وقالت:ياحبي لك دايم معي
هنادي بمزح:نحن جنودك المخلصون
زياد يصد ناحيتهن:خلن الكلام بعدين لروح واخليكن
ركبن البنات السياره وكانت جيب لكزز وغلا معهن
راحو يتمشون برى المزرعه
اميره بترجي:زياد الله يخليك بسوق
زياد ببتسامه:انتي تامرين
نزل زياد وجت اميره مكانه وساقت
هنادي:ياويلك لو صدمتي فينا
اميره بدلع:لا حبيبتي انا متعوده اسوق لاتنسين اني كنت اسوق في الامارات
دانه بخوف:صراحه انا ماثق في مره تسوق احس انها ماتعرف
اميره بزعل:يعني انا مااعرف
دانه:لالا ماهو انتي يابوك لا تزعلين وتدعمين فينا
عبير ببرائه:حرام مااخذنا ريم
اميره ارفعت نظرها في عبير ونظراتها تلومها
زياد بهدوء:ريم نايمه
هنادي:خلها احسن تفكنا منها
زياد بصوت حاد:هنادي
اميره انقهرت منه وقالت:ليه ماهو عاجبك كلام هنادي
زياد يمسك يد اميره لانها عصبت:حبيبتي ماهو القصد بس تعرفين طبعي مااحب احد يتكلم في احد غايب
اميره تحاول تبتسم:ادري ياقلبي
دانه تغير الجو:اميره كنتي تسوقين في الامارات
اميره ببتسامه:اكيد لان كان عندي سياره اروح واجي فيها
دانه بضحك:طيب قولي الصدق ماعمرك دعمتي
اميره بقهر:دانه احد قاليلك تطفشيني
دانه:لا محد قالي
الكل ضحك علي كلام دانه واميره وبعد ساعتين قضوها في التمشيه ردو للمزرعه
دخلو في المزرعه ونزلو وهم مستانسين من الطلعه
زياد دخل الفله وتوجه لجناح ريم بيشوف هي وش تسوي دخل ومالقها في الصاله
دخل غرفت النوم حصلها نايمه وشعرها مغطي وجها قرب منها وجلس على السرير وشال شعرها عن وجها وكان وضح اثر الدموع على خدها
ريم قامت واول ماشافته ردت غمضت عيونها
زياد ببتسامه:اوف شكلي يخرع يعني
ريم:.........
زياد بلامبالاه قال:كيفك لاتردين بس جيت اشوفك حيه او ميته وطلع
ريم بصوت عالي قالت:يارب اموت وارتاح من العيشه معك
زياد ابتسم يوم سمع كلامها وكمل طريقه
مضى الوقت في المزرعه حلو الا على ريم الي كانت تطالع مع شباك غرفتها اميره وزياد جالسين برى
زياد كان لابس بنطلون اسود مع قميص ابيض وشعره يتحرك مع الهواء بشكل روعه
واميره لابسه فستان قصير وردي ومسويه ميك اب خفيف وشعرها يتمايل مع الهواء
اميره كانت تتكلم وزياد يطالع فيها بعشق وحب
ريم انزلت دموعها على خدها لانها اخذت واحد قلبه لغيرها تمنت لو هي الي مكان اميره وزياد لها وبس
قام زياد وقامت معه اميره وحط يده على خصرها وتوجهو الى داخل
ريم انزلت على ركبها في الارض من شدة الالم الي يعتصر قلبها وحبت تطلع من جناحا يمكن تلقى شي تتسلى فيه
كان زياد واميره طالعين جناحهم
ريم افتحت باب جناحها وتصادفت مع اميره وزياد بيدخلون جناحهم حبت تتسلى فيهم شوي زياد
ريم ببتسامة مكر:حبيبي جوعانه روح جيبلي اكل
زياد واميره صدو عليها
زياد رفع حاجبه وقال:نعم
ريم وهي مركيه ظهرها على الباب قالت بدلع مصتنع:اقول جوعانه واعرفك تحبني ومااهون عليك
اميره انقهرت من كلامها وقالت بغضب:حبك برص
ريم ببتسامه ساخره:اكيد لو يشوفني بيحبني من حلاتي ماهو مثل بعض الناس
اميره بقهر:زياد شوف وشلون تكلمني
ريم تقلد اميره:زياد شوف وشلون تكلمني
زياد قرب من ريم وقال بين اسنانه:انا وش قلتلك قبل مانجي
ريم ببتسامه:قلتلي انك تحبني وتموت فيني
زياد طالع في اميره بيتكلم لكن اميره ادخلت قبل يقول شي
ريم بسخريه:روح لها شكلك يكسر الخاطر
زياد مسكها مع يدها بقوه ودخلها الجناح وصك الباب
ريم بألم:فك يدي
زياد يزيد من قبضته:انا قلت احبك واموت فيك
ريم تضحك وتتألم:ليه انت ماقلت كذا
زياد بعصبيه:تستهبلين
ريم بألم:فك يدي واقولك وش قلتلي
زياد فك يدها وقال بعصبيه:ممكن اعرف ليه سويتي كذا
ريم ببتسامه:حبيت اتسلى فيكم
زياد بعصبيه:والله ان عتيها مره ثانيه
ريم تقاطعه وتكمل عنه بسخريه:لتشوفين شي عمرك ماشفتيه
زياد عطاها كف بقوه وقال:قلتلك عدلي اسلوبك معي
ريم بتحدي:ماراح اعدله يازياد
زياد طالع فيها بعدين طلع مايبي يجلس معها اكثر ياخاف يتهور ويذبحها

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 23
قديم(ـة) 02-06-2009, 07:51 AM
عطيت ولاخذيت عطيت ولاخذيت غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: بعدني عنه وترك جروحي تنزف


ابداع سلمت يداكي


والله ريم ماهي هينة خلها تاخذحقها

احس عنوان الرواية يخص ريم بعد ماتتعلق بزياد يتركها


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 24
قديم(ـة) 02-06-2009, 08:05 AM
ملك الغلا ملك الغلا غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: بعدني عنه وترك جروحي تنزف


يعطيك العافيه نزليها كلها متشوقين اكيد ريم راح تخلي زياد يحبها

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 25
قديم(ـة) 02-06-2009, 08:18 AM
صورة البنت الذي كويسة الرمزية
البنت الذي كويسة البنت الذي كويسة غير متصل
©؛°¨غرامي نشيط¨°؛©
 
الافتراضي رد: بعدني عنه وترك جروحي تنزف


يسلمو ع البارت ابداع

وتسلم يدك
مسكينة رييييييييم المفروض بعد ماعرف اتها بنت صديق ابوهم يعدل معاملتة معهاا ولايقسى مع ريم

وكمان كويس اللحين بتتسلى فيهم هع
بإنتظار البارت

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 26
قديم(ـة) 02-06-2009, 02:59 PM
صورة وردة الزيزفون الرمزية
وردة الزيزفون وردة الزيزفون غير متصل
مشـ© القصص والروايات©ـرفة
 
الافتراضي رد: بعدني عنه وترك جروحي تنزف


الرواية رووووووووووووووووووعة تسلم ايدك امممممممممم حبيت ريم كثير وكسرت خاطري حيل اما اميرة ماحبيتها وحدة انانية ومغرورة ..... وزياد صراحة يقهر اسلوبه مع ريم

في انتظارك يالغلا

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 27
قديم(ـة) 02-06-2009, 04:10 PM
انا مهرة بلا فارس انا مهرة بلا فارس غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: بعدني عنه وترك جروحي تنزف


حلوة حلوة جدا جدا جدا.....قصه عجيبة واحداث مشوقة واكشن
مشكورة على الفكرة الحلوة وياليت تستمرين فى تنزيل كل يوم
اختى الكاتبة المبدعة ننتظرك على احر من الجمر.................

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 28
قديم(ـة) 02-06-2009, 04:55 PM
صورة الفجــ البعيد ــر الرمزية
الفجــ البعيد ــر الفجــ البعيد ــر غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: بعدني عنه وترك جروحي تنزف


تسلمون حبايب قلبي على الردود الحلوه
وعشان ردودكم الحلوه بنزل بارت لعيونكم
• الجزء الخامس
اميره جالسه على السرير تبكي ماتوقعت زياد يقول الكلام هذا لريم وهو يقول متزوجها عشان تجيب له ولد ويطلقها
دخل زياد وعوره قلبه على اميره
جلس جمبها وقال بحنان:اميرتي تبكي
اميره حطت يدينها على وجها وصارت تبيكي بصوت مسموع
زياد ضمها لصدره وقال بحب:معقوله تصدقين وحده مثل هذي
اميره تبعد عنه:يعني معقوله تتبلى عليك وانت موجود
زياد يمسح دمعها بيده:اتوقعي أي شي منها لانها مقهوره اني مااحبها
اميره:قول والله ماتحبها
زياد باسها على خدها وقال:والله مااحبها
اميره ببتسامه:احبك
زياد يرد لها الابتسامه:وانا اموت فيك
**
ريم ماانزلت منها دمعه وحده لانها تحس انها بردت على قلبها
وبعد تأخر الوقت رد الكل ينام
فهد يكلم عبير عند مدخل المطبخ:عبور الله يخليك جوعان ابي شي اكله
عبيربزعل:لا يعني لا انت نسيت وش سويت بهنادي
فهد يتمسكن:يهون عليك اخوك
عبير:أي يهون زي ماهانت عليه هنادي
فهدبعصبيه:تراك غثيتيني بهنادي من تكون هالهنادي
هنادي كانت جايه تشوف عبير ليه اتأخرت وسمعت فهد و انصدمت من كلامه ليش يعاملها كذا هي وش سوت له فحبت ترد عليه
هنادي من ورى الباب بكل شموخ قالت:هنادي تكون بنت طلال الي انت وعشره من اشكالك ماتوصلون لها
فهد وعبير انصدمو من وجودها
فقال فهد بتهديد:قد كلامك يابنت طلال
هنادي بتحدي:أي قده
فهد بتوعد:بنشوف نطولك والا لا
عبير خافت:وش فيكم تعوذو من ابليس
فهد تركهن وراح وهو يتوعد هنادي ومصر على شي في راسه
عبير لهنادي:انتي وش فيك
هنادي ودموعها على خدها:قهرني والله قهرني
عبير تضمها وقالت بحنان:لا تخافين فهد اخوي وعرفه يعصب شوي بعدين ينساء
هنادي بحزن:والله انه مايستاهل حبي له
مع صلات الفجر قام الكل وصلى ورد ينام الا ريم الي طول اليوم نايمه حست راسها اوجعها من كثر النوم لكنها قررت ماتنزل تخاف يصير لها مثل ما صار امس لكن الجوع اجبرها على النزول
نزلت ريم ودخلت المطبخ واخذت لها عصير وخبزه مع جبن وردت فوق
صحى الكل على الساعه عشر وهذا وقت ردتهم للرياض
وبعد الفطور
تجهز الكل وركبو سياراتهم نفس ترتيب جيتهم
الا اميره قررت تروح مع زياد
وريم محد ذكرها لانهم توهم ماتعودو عليها بينهم
طلعو بالسيارات من المزرعه متوجهين للرياض
ريم استغربت الهدوء لانها بالعاده تسمع اصواتهم الا اليوم فقررت تنزل
نزلت ريم وانصدمت ان مافيه احد والبيبان مقفله كلها
ريم تضرب الباب وتصيح :افتحووووووو افتحوووووو
لكن بدون جدوى جلست ريم تبكي وحالها يعور القلب
بعد حوالي ساعه وصلو الرياض
نزل كل واحد في بيته
ابوزياد تذكر ريم بس توقعها مع زياد
وعلى الغداء
ابوزياد:ليه ماجبت ريم معناء هناء
زياد تذكر ان ريم في المزرعه فحاول مايحسس ابوه وقال برتباك:هاه أي تبي ترتاح
قام زياد قبل يكمل اكله
ام زياد:وين رايح كمل اكلك
زيادوهو طالع:عندي شغل ضروري
اميره ابتسمت لانها كانت عارفه ان ريم في المزرعه وحاولت طول الطريق ان زياد مايتذكرها
هنادي بصوت واطي:ليه تبتسمين
اميره وهي مازالت تبتسم:تذكرت شي فبتسمت
طلع زياد بسرعه وتوجه للمزرعه وهو خايف على ريم بس يدعي من ربه انها تكون نايمه
وبعد نص ساعه وصل زياد لانه كان يسوق بسرعه جنونيه
دخل بسرعه المزرعه وقف السياره وتوجه للفله فتح الباب وسمع صوت ريم تبكي
دورها بنظره شافها متكوره على عمرها في الارض
زياد توجه لها بسرعه ريم حست بخطوات ناحيتها رفعت نظرها وشافت زياد فقامت بسرعه وضمته بكل قوتها كأنها تحتمي فيه
زياد يمسح على شعرها:ريم لا تخافين انا معك
ريم من بين شهقاتها:ليه خليتوني
زياد يبرر:كنت اتوقع انك مع ابوي وابوي يحسبك معي
ريم بعد ماحست بالامان بعدت عن زياد وقالت وصوتها رايح من البكي:لا انت تبي تتخلص مني تبيني اموت
زياد ابتسم وقال:صح انا مااحبك بس هذا مايعني اني ابيك تموتين وقال بمزح واذا انتي متي من راح يجيب لي عيال
ريم تمسح دموعها بصابعها وقالت بعصبيه:يعني اذا جبت لك عيال ممكن تذبحني
زياد"ياربي وش هالبزر"
زياد بنرفزه:اقول خلي عنك الكلام ويالله جيبي اغراضك بنمشي
ريم بقهر:طيب ليه تتكلم كذا
زياد يحاول يمسك اعصابه: خلاص حقك علي ممكن تروحين تجيبين اغراضك
ريم طالعت فيه بعدين قالت:تعال معي اخاف
زياد طلع معها لجناحها وجلس في الصاله
ريم ادخلت الغرفه ورتبت اغراضها في شنطتها وبدلت ملابسها تحس انها كلها دموع لبست قميص طويل واسع شوي على جسمها لكنه ضيق على بعض المناطق وكان لونه وردي كمامه كت واخذت عباتها في يدها
ريم وهي طالعه:يالله خلصت
زياد طالع فيها وقام لها
ريم خافت من شكله وقالت بخوف:وش فيك
زياد:.........
ريم وطت الشنطه ورجعت على ورى
زياد قرب منها حتى ريم لزقت في الجدار وحط راسه على راسها وقال بهمس:ليه بدلتي ملابسك
ريم تطالع في عيونه قالت بخوف:لان ملابسي كلها دموع
زياد ببتسامة سخريه:والله
ريم جت ابتتكلم لكن زياد شالها قبل تتكلم ودخلها الغرفه
***
فهد:يبه انا قررت اتزوج
ابوفهد بفرح:زين مابغيت ومن تبيني اخطب لك
فهد:هنادي بنت عمي
ابوفهد:يازين مخترت وانا ابوك خلاص انا اكلم عمك العصر
فهد بصرار:ابي الزواج خلال شهر يعني العطله باقي عليها شهر وانا ابيه اول العطله
ابوفهد ببتسامه:انت خل يوافقون بعدين حدد الزواج
فهد بجد:يبه انا مابي غير هنادي يعني اذا ماوافقو ماراح اتزوج
ابوفهد :يصير خير وانا ابوك
عبير اسمعت كلامه مع ابوها وراحت تكلم هنادي
هنادي بفرح وخوف:صدق والله
عبيرتضحك:أي شفتي ان فهد يحبك وان كلامه معك كله حركات
هنادي بتردد:اخاف بس عشان كلامي معه في المزرعه
عبير:لا لانه قال اذا هنادي ماوافقت ماراح اتزوج
هنادي قلبها ماهو مرتاح بس خبر انه بيخطبها فرحها يكفي هي تحبه لو هو مايحبها بتخليه يحبها
اميره تكلم امها
ام اميره:وينك يالقاطعه ماتقولين عندي ام اسأل عنها
امير تضحك:والله غصب علي انشغلت الا وش اخبار ابوي و نواف وش اخباره
ام اميره:كلهم بخير ويسألون عنك ونواف جاله ولد
اميره بفرح:وناسه انا صرت عمه
ام اميره:الا وش اخبار زياد
اميره بحزن:بخير
ام اميره حست ان صوت اميره تغير فقالت:خير يمه وش فيك
اميره بصوت باكي:زياد تزوج
ام اميره:وشو
اميره :زياد تزوج
ام اميره بعصبيه:وانتي كيف وافقتي
اميره بألم:غصب علي لان خالي يبي احفاد
ام اميره بأمر:انتي تجين عندي من بكره وانا اعرف اتصرف
اميره:لايمه مقدر اخلي زوجي
ام اميره:اشوف هو خلاك وتزوج
اميره:هو ماخلاني
ام اميره:وزواجه وش يعني
اميره :زواجه مايعني انيه تخلا عني
ام اميره بقهر:الحين هو فكر في نفسه وانتي لا حتى انتي تبين عيال
اميره بتنهي الحديث مع امها:خلاص يمه اكلمك بعدين عندي خط ثاني
ام اميره عرفت انها تصرفها
سكرت اميره من امها وصارت تبكي بمراره على حالها هي تحب زياد ومستحيل تتخلى عنه
زياد جالس في الصاله يقلب في قنوات التلفزون ينتظر ريم
ريم طلعت وهي لابسه عباتها ونقابها ومغطيه عيونها ماتبيه يشوف دموعها
زياد بسخريه:يعني اشوفك الحين طالعه بالعباه وقبل طالعه بقميص والا خلاص اخذتي الي تبين
ريم تعودت على كلامه فقررت تلتزم الصمت
قام زياد واخذ الشنطه ونزل وتبعته ريم
كلم ابوفهد ابوزياد وخطب منه وقاله ابوزياد عطوني فرصه اشاور البنت
زياد وهو داخل قال:السلام عليكم
الكل:وعليك السلام
ابوزياد:الا انت وين رحت
زياد وهويجلس قال:ابد كان عندي شغل خلصته وجيت
ام زياد بحيره:والي عنده شغل يبدل ملابسه
زياد ببتسامه قال:كله من ولدك خالد جيته المستشفى وكب علي عصير
ام زياد ببتسامه:مايخلي حركاته هالخالد
ابوزياد:خلو عنكم هالموضوع عندي موضوع باخذ رايكم فيه
زياد بستماع:امر يبه
ابو زياد:عمك محمد خطب هنادي لفهد
زياد ببتسامه:والله فهد رجال ينشرى ولد عمها ومافيه عيب
ام زياد:وانا معك يازياد كان قلتلهم انا موافقين
ابوزياد:لا اول نشاور البنت بعدين نرد عليهم
ام زياد:قوم يازياد انت شاورها لانها ماترتاح الا لك يعني بتقول رايها لك بصراحه
قام زياد وطلع لغرفة هنادي طق الباب هنادي من ورى الباب:ادخل
زياد يفتح الباب وببتسامه قال:السلام على الحلوين
هنادي تعتدل في جلستها:وعليكم السلام
زياد اخذ كرسي وجلس عليه وقال بمزح:والله وكبرتي ياهنادي صار يجيك ناس من جميع اقطار المملكه يخطبونك
هنادي ضحكة من قلب على كلامه
زياد يطالع فيها وقال:خبري البنات لقالو لهم جاء ناس يخطبونك تنزل راسها من الحياء وانتي تضحكين
هنادي تحاول توقف ضحك قالت:غصب علي انت ضحكتني والا انا تراني استحي
زياد يقلد صوتها:تراني استحي
هنادي بعد ماوقفت ضحك قالت:الحين انت جايني في غرفتي عشان تتطنز علي
زياد بجد:لا انا جيت اقولك فهد اخطبك وش رايك
هنادي قلبها يرقص من الفرح بس حاولت ما تبين ونزلت راسها لانها من جد استحت من زياد
زياد ببتسامه:لا الحمدلله اختي فيها حياء
هنادي ارفعت راسها وقالت بقهر:ليه يعني انا مستحي
زياد :ههههههههههههه لا واضح انك تستحين
هنادي تضربه بعلبت المنديل وقالت:اطلع من غرفتي
زياد يمسك العلبه قبل تضربه وقال:شوفي بعطيك فرصه تفكرين يعني عشر دقايق وبرجع اخذ رايك
هنادي:..............ز
زياد اول ما وصل الباب قال:يالله قولي وش رايك خلصت العشر دقايق
هنادي اضحكة بعدين قالت:زياد
زياد:هاه
هنادي ببتسامه:اطلع
طلع زياد وترك هنادي اتفكر في الموضوع صح هي تحب فهد بس خايفه انه مايحبها وكل الي يسويه عشان يجيب راسها فقررت تصلي صلاة الاستخاره
ريم رتبت اغراضها ونظفت البيت واخذت شور ولبست بنطلون جينز مع بدي بني وجففت شعرها ومستك فوق بشكل حلو وحطت كحل بني في عيونها وحطت قلوس وتعطرت ونزلت تحت تتفرج على التلفزون
***
اميره ببتسامه:والله وانخطبت هنادي
هنادي تضربها بالمخده:خير شايفتني عجوز عشان محد يخطبني
اميره تضحك:لا منتي عجوز بس شينه
هنادي بمزح:انا شينه اجل انتي قرده
اميره:ههههههههههههه ماقرده غيرك
هنادي وتقوم تطالع وجها في المرايه:شوفي الجمال ماهو جمالك
اميره ببتسامه:ماراح ارد عليك لانك تشبهين زياد
هنادي تصد عليهاوقالت:اصلن انا احلى من زياد
اميره:كله ولا زياد
في المقهى
زيادببتسامه:اخيرا قررت تتزوج
فهديرد له الابتسامه وقال:خل اختك توافق والا ترى بترجع لي عقدتي على قول خالد
زياد بجد:الا وش غير رايك تخطب
فهد يحاول مايعرف زياد الي في راسه:غرت من خالد اصغر مني ويتزوج وانا لا
زياد بشك:بس
فهد ببتسامه:بس
فهد يغير الموضوع:الا وش اخبارك مع العروسه الجديده
زياد بقهر:وش جاب سيرتها الحين
فهد ببتسامه:كل هالقهر من سيرتها اجل شوفها كيف
زياد وهو يطالع لقدام:تصدق شعوري من ناحيتها ماني عارف احدده
فهدببتسامه:لا شكلها وقعتك في حبها
زياد:تخسي الا هي احبها
فهد ببتسامه ماكره:اجل تكرها
زياد حط راسه على الكرسي:مدري
فهد:صدقني انك تحبها
زياد بعصبيه:لاتقول احبها انا مااحب غير اميره
فهد:خلاص ماتحبها بس لا تعصب
زياد يطالع ساعته وقال:اوووووف انا تأخرت على البيت بكره ورانا قومه من الصبح
فهد يضحك:واي بيت تتروحله
زياد بقرف:اكيد بيتي الثاني لانها بالحالها وبكره بروح اجيب لها شغاله مع سايق وارتاح
فهد يهز راسه ثم قال:حرام عليك ارحمها حسسها انها زوجتك
زياد بعصبيه:ياخي ماحبها تعرف ماحبها
فهد يطالع في الناس الي من صوت زياد طالعو فيهم:قصر صوتك فضحتنا
زياد ياخذ مفاتيحه وجواله:خلني اروح اتغثث احسن
فهد ضحك وتبعه يعرف زياد لعصب مايهمه احد بس قلبه طيب
***
وصل زياد للبيت ونزل من السياره
دخل زياد وشاف ريم منسجمه مع فلم في التلفزون وفي يدها كاس عصير
زيادببرود:السلام عليكم
ريم بدهشه:وعليكم السلام
زياد شاف الاستغراب في عيونها وقال:وش فيك تطالعيني كذا
ريم ببرود:لا مافيه شي بس توقعتك تنام عند اميره
زياد وهو طالع فوق:اقول خلي عنك الكلام وتعالي بنام
ريم وهي مازالت جالسه:نام وانا وش دخلني
زياد يصد عليها وقال بتهديد:ادخل الغرفه وانتي منتي وراي لاتلومين الا نفسك
ريم قالت في نفسها فرصه اكلمه في موضوع دراستي
دخل زياد الغرفه واخذ له بدله ودخل الحمام ياخذ شور
دخلت ريم وسمعت صوت المويه في الحمام فعرفت ان زياد ياخذ شور جلست على طرف السرير تنتظره
طلع زياد وهو ينشف شعره بالفوطه
ريم:نعيما
زياد نزل الفوطه وقال:الله ينعم عليك
تمدد زياد على السرير وحط المخده تخت ظهره وقال:اشوف في عيونك كلام قوليه
ريم بترجي:بكمل دراستي
زياد:انتي في أي مرحله
ريم ببتسامه:ثالث ثانوي
زياد اخذ وقت يفكر بعدين قال:خلاص بس بنقلك لمدرسه في حينا
ريم بعتراض:مابي ابي مدرستي
زياد يرفع حاجبه:وش معنى
ريم تشرح له:لاني اعرف البنات والمدرسات وغير كذا هذي اخر سنه لي ومااحب اغير مدرستي وتعب وانا اتأقلم عليها
زياد:على راحتك بكره اجيب لك سواق وشغاله يودونك ويجبونك
ريم اببتسامة شكر قالت:مشكوووووووووووور
زياد ببرود:واجبي
ريم انقهرت منه فقالت:يوم انك منت طايقني ليه تجي عندي طيب
زياد طالع فيها بعدين قال:اقول انا تعبان وبنام
ريم بقهر:نام
زياد يتغطى :طفي النور وتعالي نامي
ريم طفت النور وجلست على السرير وحاولت تنام بالبنطلون لكنها ماهي متعوده عليه وحست انه ضيق عليها وبعد ساعه وهي تتقلب قامت ودخلت غرفة الملابس وجلست تدور لها شي تلبسه مالقت شي مريح فقررت تلبس قميص قصير للركبه وصدره فاتحه بشكل مثلث من قدام ولونه اسود ولانها بيضاء طلع عليها روعه
ريم تطالع نفسها في المرايه وقالت:والله لو يشوفني زياد ليذبحني بس خله يولي انا بنام فيه على الكنبه وقبل صلاة الفجر ببدله بس عشان انام براحه
اميره انقهرت من زياد لانه طنشها وراح لريم
فقررت تدق عشان تنكد على ريم
زياد صحى على صوت جواله فأخذ الجوال وشاف من يدق شاف اسم اميرتي يتصل بك
زياد وصوته ثقيل من النوم:الو
اميره عرفت من صوته انه نايم:صحيتك حبيبي
زياد ببتسامه:انتي تدقين أي وقت
اميره فرحت انه يتغزل فيها يعني حتى وهو نايم عند ريم يدلعني وقلبه معي
اميره بسعاده:حبيت اسمع صوتك حبيبي قبل ماانام لانك واحشني
زياد بشوق:والله انتي بعد واحشتني بس وش اوسوي
اميره:خلاص حبيبي كمل نومك
زيادبحب:مع السلامه
سكر زياد من اميره وولاحظ ان مافيه احد معه في السرير قام من السرير وفتح اللمبه ماشاف احد فتح الغرفه وطلع لقى ريم نايمه على الكنبه في الصاله الصغيره الي جنب الغرفه
زيادقرب منها وحرك الغطاء عنها قامت ريم مفزوعه
زياد قام يطالع فيها وكأنه بياكلها بعيونه
ريم برتباك:وش صحاك
زياد بغضب:ليه نايمه هناء
ريم بخوف:كذا
زياد بنفس صوته:ليه مبدله ملابسك
ريم احتارت وش تقول "ياربي وش الورطه هذي"
زياد بعصبيه:ردي
ريم قامت من الخوف وقالت وصوتها خانقته العبره:مااعرف انام في البنطلون يضايقني
زياد مسكها مع يدها بقوه وقال وزياد مسكها مع يدها بقوه وقال وهو شاد على اسنانه:ومالقيتي غير هذا تلبسينه
ريم بخوف:كل ملابسي المريحه كذا الا الي امس وانا رميته لاني كرهته
زياد سحبها معه للغرفه ودخلها غرفت الملابس وفتح دولابها وجلس يرمي ملابسها على الارض لكنه ماحصل أي شي يكون مريح في النوم الا نفس الي عليها ولا يمكن تكون اكثر عري منه والا فساتين قصيره
زياد فك يدها وقال:ثاني مره لا تنامين برى الغرفه وبنرفزه قال فاهمه
ريم ودموعها على خدها قالت:فاهمه
طلع زياد وتركها في غرفت الملابس جلست ريم ترتب ملابسها وهي تبكي
زياد جالس على السرير يفكر"انا ليه سويت كذا بس هي الي جابته لنفسها لو انها يوم بدلت نامت معي كان ماسويت شي بس هي نايمه برى غصب علي لعب الشيطان في راسي"
طلعت ريم من الغرفه ودموعها على خدها
زياد رفع عيونه فيها وقال ببتسامه:تدرين شكل عيونك حلو بالدموع
ريم انقهرت منه بس فضلت انها تسكت
زياد قام لها ووقف قدامها ريم لزقت في الجدار من الخوف
زياد بذوبان قال:حاولت اقاومك بس ماقدرت
ريم:...................ز
زياد قرب منها وطبع بوسه على شفايفها
ريم استسلمت له وكأنها مخدره

***

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 29
قديم(ـة) 02-06-2009, 07:58 PM
عطيت ولاخذيت عطيت ولاخذيت غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: بعدني عنه وترك جروحي تنزف


ابداع يل الفجر البعيد

تسلمين رواية مشوقة واحداث محيرة محديتوقع وش راح يصير

با الجزء

اسلوب با الكتابة يدل على براعة الكاتبة


ننتظرك






دمتي مبدعة


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 30
قديم(ـة) 02-06-2009, 08:29 PM
زهرة البنفسج* زهرة البنفسج* غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: بعدني عنه وترك جروحي تنزف


روعة الاجزاء

مبدعة بصراحة

بانتظار الاجزاء القادمة بكل شووق

تحيااتي ..

الرد باقتباس
إضافة رد

بعدني عنه و ترك جروحي تنزف / كاملة

الوسوم
بعيني , بعدني عنه وترك جروحي تنزف كامله , بنصف , جروحي , وترك
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
بداوي روحي بروحي وبتم فيني جروحي Tdmeer أرشيف الروايات المغلقة - لعدم إكتمالها 11 23-12-2010 06:29 PM
جروحي تنزف أحزاني / للكاتب : احمد 666 ، كاملة @النوووري@ ارشيف غرام 71 29-01-2008 01:32 AM
جروحي قمره شوق شعر - قصائد - قصايد - همس القوافي 11 21-09-2006 03:45 PM

الساعة الآن +3: 12:29 PM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


youtube

SEO by vBSEO 3.6.1