دانة أبوها ©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©

بسم الله الرحمن الرحيم
هذي أول رواية لي وأتمنى أنها تحوز على رضاكم طبعا الرواية تتكلم عن الحب العفيف وهل يمكن ان يتوج بالزواج
أم لا

نبدأ بسم الله الكاتبة دانة أبوها

البــــــــــــــــــــــــارت الأول
كانت عائلة أبو عبد العزيز في الاستراحة يتجهزون عشان العزيمة بسبب قدوم عبد العزيز من الدراسة في الخارج
ريماس: ها يمه والله تعبت
أم عبد العزيز: وش نسوى هذا البكر الله يخليه لي شدي حيلك يمه
طبعا فكره عن ريماس [ بنت متوسطة الطول حنطاويه اللون جسمها دبدوبة شوي عمرها 18سنه ]
أم عبد العزيز [ عمرها 36سنه وهي متزوجة من أبو عبد العزيز وهي صغيره بالمرة يعني تقريباً12سنه ]
ريماس : يمه الطاولات وجهزت والأكل وبيجي على الساعة 11:30مع انه بدري المفروض الساعة
قاطعتها أمها : طيب يابنتي والعجايز إلي مايصبرون عن النوم يله بلا فلسفة وكملي شغلك
ريماس : طيب

عند الرجال الكل يرحب بالمنتظر عبد العزيز نبذه بسيطة عنه [ البكر عمره 24سنه متخرج من جامعة في أمريكا
ويحب بنت عمه أبو راشد ليان ]
أبو عبد العزيز: هلا والله بالغالي
عبد العزيز: هلا فيك يبه شلونك شحوا لك
أبو عبد العزيز بعيون مليانه دموع: الحمد الله ياولدي بشوفتك زين الحمد الله أنك رجعت لنا بالسلامة
عبد العزيز: وش له الصياح هذاني عندك
أبو عبد العزيز: ولو يبوك أنت غالي علي يله ارتاح
وكمل يسلم على الباقي الي بالمجلس بعدين استأذن عشان يتحمم ويبدل
نبذه عن أبو عبد العزيز [ رجل أعمال عمره 50سنه أكبر من الأم بكثير بعدين راح نعرف كيف تزوجوا ]

عند الحريم
أم عبد العزيز : حياالله من جانا تفضلوا
أم راشد: الله يحيس ويبقيس الحمد الله على سلامة الغالي
أم عبد العزيز: الله يسلمك
ليان: الحمد الله على سلامة عبد العزيز ياخالتي
أم عبد العزيز: الله يسلمك
وطبعا بدأ السؤال عن الأحوال والحال
جتهم ريماس
ريماس: ليان يالدوبه تجين ولا تسلمين علي تعالي أشوف
أم عبد العزيز: عمى ووجع شوي شوي على البنت
ريماس : وش اسوي هذا من غلاها عندي
أم عبد العزيز: أيه أيه المهم بروح عند الحريم أنتبهي يمه أحد يجي الطاولات من البزران
ريماس : طيب وكملت وينك لينا ها أشوف اليوم كاشخة وش عندك
لينا أستحت: ولا شئ عشان العزيمة طبعا
ريماس حبت تحرجها حبتين: أيه وأنا احسبه عشان حبيب القلب
ليان وصلت منها : خلاص عاد
ريماس: ههههههه طيب يله خلينا نشوف البنات جو ولا لا
ليان: يله
نبذه عن ليان [ بنت طويله سمراء سمارها حلو وهادي جسمها حلو شعرها طويل إلى نص ظهرها
عمره 21سنه ]
.................................................. .........
دخل غرفته بعد ماغاب عنها سنين طويله أربع سنين من غير إجازات عشان يخلص ويأخذ حبيبة
قلبه ليان
عبد العزيز: آه ياترى تغيرتي ياليان ولا مازلتي تحبيني أيه الله كريم خليني أخلص قبل لايفور الوالد
عند الحريم
أم عبد العزيز: ريماس .... ريماس تعالي يمه
ريماس: هلا
أم عبد العزيز: وينه أخوك ماجا يسلم علي
ريماس: يمه عذرية تلقينه لاهي مع الرجال
أم عبد العزيز: ولو أنا أمه دقي عليه شوفيه وين وقولي له يجي يسلم علي
ريماس: طيب (أول مره أشوف أحد يغصب الناس على السلام) <<<<<عيب يا ريماس هذي أمك
ليان: ريماس وين رحتي
ريماس: ها هنا طيب بدق عليه يجي >وتناظر في ليان<
ليان: شايفتني سماعة عشان تناظريني
ريماس: لا ولا شئ
أم عبد العزيز: يله يايمه
ريماس: طيب
.................................................. ........
طلع من الحمام وأخذ الثوب ولبسه ولى جواله يرن [ريما سو يتصل بك]
عبد العزيز: ياحليلها اشتقت لها
عبد العزيز: آلو
ريماس : هلا بالقاطع كيفك شخبارك شعلومك الحمد الله على السلامة متى وصلت <<<<خذي نفس أعوذ بالله
عبد العزيز: حشي مو بنت رادو
ريماس: لاإله إلا الله أنظلني = احسدني بعد
عبد العزيز:هههههه هذا أسلوب وحده تحمد بالسلامة لأخوها
ريماس : والله عاد هذا أسلوبي تبيه ولا >رجعت تناظر في ليان<طبعا ليان احمرت خدودها
وكملت يله تعال فكني أمي تقول خليه يجي يسلم علي
عبد العزيز: طيب ممكن سؤال
ريماس : تفضل
عبد العزيز:ليان موجودة
ريماس: لا ماهي موجودة لسى مابعد جو
عبد العزيز بنبرة حزن: طيب بجي الحين
ريماس: يله سلام
عبد العزيز: سلام
ليان بعد ماراحت أم عبد العزيز: وشو هاذي النظرات أحرجتيني
ريماس: لا ياشيخة يله تجهزي بيجي يسلم على أمي
ليان : وأنا وش دخلني
ريماس: بسحبك معي أيه على فكره سأل عنك قلت مابعد جو
ليان : ياشينك
ريماس: هذا وانا بسويها مفاجئة
جاء عبد العزيز يسلم على أمه/
أم عبد العزيز: ياهلا بالغالي هلا بحبيبي شلونك يمه
عبد العزيز: هلا فيك يمه >يبوس راسها ويدها<شلونك انتي
أم عبد العزيز: الحمد الله وش فيك وجهك معبس ولا تعودت على الأمريكان
عبد العزيز: ههههههه وش أمريكانه بس تعرفين السفر وتعبه وكمل الا وين ريماس الدوبه
ريماس:هذاني وصلت
عبد العزيز: ذكرنا القط جانا ينط
أم عبد العزيز: بديتو أنا برزح قبل لا ينفجر راسي منكم أثنين وبتذبحوني
عبد العزيز: بسم الله عليك
أم عبد العزيز: الله يرضى عليك هذا الضنى موب ذا لي مبلمه
ريماس : بتعرفين ليه بعدين
أم عبد العزيز: أيه يجيب الله مطر يله سلام
ريماس وعبد العزيز: سلام
سمع عبد العزيز صوت كان وده يسمعه من زمان زاد من ضربات قلبه وذكره بحبه
عبد العزيز واهو متأكد: شلونك ليان
ليان وهي ميته حرج: (ياربي وش الي خلاني أتكلم)
ريماس: وين رحتي يقول لك وش أخبارك
ليان: ها الحمد الله
عبد العزيز : ريماس حبيبتي والله
ريماس: أخلص وش تبي
عبد العزيز: جيبي لي مويه
ريماس: طيب >وناظرت ليان< أيه لنا الله
عبد العزيز وده يصرفها بسرعة: يله روحي قبل لاأوريك شغلك
ريماس: طيب مافيك صبر
ليان: أصبري لي (ياربيه راحت تركض ذا المهبولة)
عبد العزيز: ليان...ليان
ليان وهي ميته خلاص إحراج: هلا
عبد العزيز: اشتقت لك
ليان وبدون شعور: وأنا أكثر
عبد العزيز طار من الفرحة وحب يتأكد: ايش ماسمعت
ليان تبي تصرف : وشو
عبد العزيز مُصِر: وأنتي ايش
ليان وبسرعة: اشتقت لك >وراحت تركض<
عبد العزيز: وربي مهبلتني هالبنت
وجت ريماس بكاس المويه الي تبي تذل عبد العزيز عليه >>>>>صباح الخير ياريماس
ريماس: وينهم راحوا لايكون سحبوا علي خل أروح أشوف ليانوه
وصلت عند الحريم مالقتها راحت عند الطاولات مالقتها
ياترى وين راحت ليان بنعرف في البارت الجاي
إذا لقيت ردود تقول كمليها بكملها


** مغرورة ** ©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©

مشكووووره بداية موفقه بإذن الله

عمتكم وغصب عنكم ©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©

بدايه موفقه كمليها

دمتي بود


الحلم الاسود

اميــــ غرام ـــــرة ©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©

يعطيكي العافيه

باين من البدايه ان الروايه حلوه

و البارتات الجايه تبين ان شاء الله

دانة أبوها ©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©

شاكرة لكم مروركم

دمتم بود وإحترام


دانة أبوها ©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©


البــــــــــــــــــــــــارت الثاني


دورت ريماس على ليان في كل مكان خطر في بالها يمكن تكون عند الخدامات بما أنها المسئولة عن تفحص الأكل
دخلت المطبخ ومثل ما توقعت شافتها بس حالها تغير كانت ليان تبكي
ريماس: ليان حبيبتي وش فيك
ليان: لارد
ريماس: تكفين قولي شئ لاتخوفيني عليك أكثر
ليان ببكي: ريماس عبد العزيز يحبني
ريماس: شئ حلو ليه تبكين
ليان: لأني كنت متوقعة أنه بينساني
ريماس بحنيه: خلاص عاد عن الدلع قومي ياحبيبت عبد العزيز>ليان ابتسمت< وغسلي وجهك ورتبي مكياجك
راحت ليان تغسل وجهها والمسكينة مو مصدقة أن عبد العزيز مازال يحبها توقعت أنه نساها مع الغربة وحب غيرها
من البنات اللي هناك
عند الحريم
أم راشد: إلا ياأم عبد العزيز وين البنات مااشوفهم
أم عبد العزيز: البنات الله يحفظهم قاعدين يرتبون مكان العشاء
أم راشد : أيه وكملت أقول متى بتزوجين عبد العزيز تراه صار رجال ومعاد بقى له إلا المره
أم عبد العزيز: يصير خير إن شاء الله
أم راشد : لازم تحركين ولدك صحيح أنه صغير بس لازم تعرفين
قاطعتها أم عبد العزيز:أهو توه صغير مثل ماقلتي إن شاء الله بفاتحه بالموضوع وأشوف
أم راشد: خير إن شاء الله
أم عبد العزيز تبي تضيع الموضوع: إلا مرة راشد مااشوفها
أم راشد بعصبية خفيفة: ها المرة ماادري شلونها مرة معنا ومره مع أهلها ماتقر في البيت
أم عبد العزيز : بس يابنت الحلال هدي أعصابك الله يهديها والمسلمين أجمعين
أم راشد : آمين
عند البنات
ريماس : هلا والله توكم تجون
دانه: هههههه تعرفين البنات لازم نكشخ يمكن ننخطب
ليان : الله يستر منك مستعجله على الزواج مدري ليه
دانه: ياحبيبتي مافيه أحلى من الرومنسية
ريماس : خلص عاد غيروا الموضوع عيب
ليان: أنتي تحكين عن العيب ياحلوك كبرتي
ريماس : ليان عن المصاخة >وتلتفت على دانه<إلا وين خواتك
دانه: لازم يشيكون على الشياكة تلقينهم هناك >وتأشر على المغاسل<
ريماس : بروح لهم تجون معي
دانه: أنا بروح أسلم على الحريم مع أمي
ليان : وين أمك ماشفتها
دانه: شوفيها عمياء
ليان: أيه شفتها تشاو >وراحت لأم بندر<
دانه راحت مع امها بعد ماسلمت عليها ليان تسلم على الحريم وريماس راحت لأخوات دانه
طبعا خالتها أم بندر لها ثلاث بنات وولد (بندر 25سنه .دانه 21سنه . ديما19سنه. دلال القعده 17سنه)
ريماس: حيا الله من جانا
دلال : كنك عجوز قولي هلا والله وغلا
ديما: وتختارين سلامك بعد كل شئ من رورو= ريماس حلو
ريماس : حبيبتي والله >التفتت على دلال <مو أنتي يالخايسة
دلال : المهم بروح أسلم تعالي ديما
ديما: يله
راحوا البنات يسلمون بعدها رجعوا وجلسوا رقص وهبال وضحك وانتهت العزيمة على خير والكل رجع بيته
بعد اسبوع من العزيمة
عبد العزيز: صباح الخير ياوجه الخير
أو عبد العزيز : صباح النور ياوليدي
عبد العزيز: وش الفطور يالغالية
أم عبد العزيز:كالعاده نواشف وشويه فول >>>>>هذا فطورنا في الويك أند هههههههه
عبد العزيز: هههههههه ملينا عاد نبغى شئ جديد
أم عبد العزيز: أحمد ربك واشكره
عبد العزيز: الحمد الله على النعمة إلا يمه وين أبوي
أم عبد العزيز: أبوك أفطر وطلع من زمان
وتوه بيتكلم ولا تكلمت امه: و ريماس تشخر بغرفتها شكلها بتغيب
عبد العزيز: خير الدعوة فوضى تغيب
أم عبد العزيز: متعوده إذا مالها خلق ماتروح هذي دلوعة أبوها
عبد العزيز: بس دلع عن دلع يفرق
أم عبد العزيز : كلن يهديه الله ماعليك منها
عبد العزيز: لارد ( أيه راح زماني إذا قلت بغيب شبت النار بالبيت )
أم عبد العزيز: عبد العزيز
عبد العزيز : لارد.>>>>>يفكر الأخ غيران من أخته
أم عبد العزيز بصوت أعلى شوي : عبد العزيز
عبد العزيز: ها نعم
أم عبد العزيز : وش فيك
عبد العزيز: مافيني شئ >وقف< عن أذنك
أم عبد العزيز : لاتعال عندي لك موضوع
عبد العزيز : أمري
أم عبد العزيز : مايامر عليك عدو يمه متى بتتزوج أبغى أشوف عيالك قبل لاأموت
عبد العزيز: بعيد الشر يمه جعل يومي قبل يومك ومن ناحية أني اتزوج أنا موافق
أم عبد العزيز بفرحة : صدق
عبد العزيز : أيه يمه صدق
أم عبد العزيز كأنها ماصدقته : صدق ولا بتهون بعدين
عبد العزيز : لاصدق
أم عبد العزيز : أجل ببدى أدور لك على عروس
عبد العزيز بانفعال : لالا
أم عبد العزيز : هو = كلمه تقال عند المفاجئة وش فيك لاتكون هونت بس
عبد العزيز: قصدي العروس موجودة
أم عبد العزيز بخبث : من هي
عبد العزيز: وحده
أم عبد العزيز : أدري أنها وحده من هي
عبد العزيز : بعدين أقولك إذا استعديت
ياترى وين بتوديها أم عبد العزيز أفكارها هل بتروح عند ليان ولا وحده ثانية


رهوووفا ©؛°¨غرامي نشيط¨°؛©

تسلمييييييييين قلبو ررررررررررررررروووووووووووووعه

خبله بس حلوه ©؛°¨غرامي جديد¨°؛©

ثانكس مره حلوه

بس بليز كمليها بسرعه

اميــــ غرام ـــــرة ©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©

تسلمين على البارت

اتوقع يحصل شي بين عبد العزيز و ليان و مايكونو حق بعض

و ريماس اتوق انها تحب بندر؟

الله العلم

دانة أبوها ©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©

عافاكم ربي على ردودكم الحلوه

أدوات الموضوع البحث بهذا الموضوع
البحث بهذا الموضوع:

بحث متقدم
طريقة العرض

موقع و منتديات غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات
جميع الحقوق محفوظة منتديات غرام
iTraidnt by ROMYO
جميع الحقوق محفوظة منتديات غرام
iTraidnt by ROMYO

SEO by vBSEO 3.6.1