prestig ©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©

بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..
أهنيك بشهر رمضان الكريم اعاده الله علينا وعليكم بالأفراح والمسرات ..
اليوم جبت لكم روآيه خطيييييييييييييره وبصراحه انصحكم تقرونها وصدقوني ما رح تندمون ، رح تعيشون مع ابطال الروايه بتبكون لـ احزانهم وتفرحون لافراحهم تضحكون على هبالهم وتستانسون على علاقاتهم تتحمسون معهم ..

* قـراءه مـمـتـعـه لـلـجـمـيـع ...
أول شي نبدأ بالتعريف بالشخصيات :
* صالح ( ابو محمد ) رجال طيب وشهم والكل يمدح فيه توفى أبوه وهو صغير شال عبء أهله كبر و تزوج هيله الي كان يحلم فيها وهو صغير عاشوا حياه زوجيه سعيدة لكن الله ما رزقهم إلا في 3 عيال وبنت الي هم محمد و عبدالله و سارة وبدر ..
* عائله محمد ( أبو عبدالرحمن ) محمد رجل عصامي كون نفسه بنفسه شغله عنده أهم من كل شي تزوج بنت عمه نوره زواج تقليدي ونوره بالنسبة له كانت الزوجة المطيعة و الأم المثالية لعياله كانت طيبه وحنونة والكل يحبها ويغليها وعندهم 3 عيال وبنتين :
عبدالرحمن وعمره 28 سنه متزوج نوف بنت عمه عبدالله ومستقرين في حياتهم وسعيدين ..
فهد وعمره 25 سنه متخرج من جامعه الملك سعود قسم هندسه حاسب وطبعاً سافر لـ بريطانيا 8 شهور تقريباً يدرس كورسات للغة الانجليزية وسيم وجسمه رياضي ومغرور حبتين ..
طلال 23 سنه ما كمل دراسته في الكلية العسكرية لأن أبوه شغله عنده في الشركة نائب المدير عشان يساعده ، طلال إنسان حياته كلها شغل في شغل بس لو كان فيه تجمع الجو يكون له يحب الضحك شكله جذاب جداً.
غلا 19 سنه متخرجة من الثانوي ناويه انها تريح سنه وبعدين تكمل دراستها بنت حلوه ما شاء الله عليها ملامحها ناعمة جذابة و عندها علو في الذوق تتمتع بجسم رهيب..
عهد 5 سنوات مملووووووووحه وتهبل بسم الله عليها ولو شافوها ودهم ياكلونها الكل يموت فيها لأنها اصغر بنات العايله ..
* عبدالله ( ابو خالد ) عبدالله اخو محمد طبعاً بالبداية كانوا شركاء بالشركة و عبدالله كان نصيبه 20 % من أسهم الشركة شارك أخوه عشان الأرباح الي ترسي على الشركة لأنه ناوي يسوي مشروع وما عنده رأس مال يكفي وبعد ما توفر عند عبدالله سيوله يقدر يقيم فيها مشروع جديد فضوا الشراكه عبدالله تزوج منيرة وكانت من برى العايله بس أصاب في اختياره كانت منيرة بنت أصول و تعرف الواجب تقدر الناس وتحترمهم وعندهم ولدين وبنتين:
نوف 26 سنه متزوجة عبدالرحمن ولد عمها تحبه وتعشقه لحد الجنون ..
خالد عمره 25 سنه كبر فهد هو و فهد أكثر من أخوان دايم مع بعض طبعاً هو كان معه في الجامعة بس غير القسم متخرج من قسم إدارة أعمال خالد إنسان مزاجي جداً وسريع الانفعال وراعي بنات وسيم وطويل ..
رعد عمره 21 سنه يدرس في اليابان رعد إنسان هادي وغامض لدرجه ما تتصورونها كان يحب وحدا من يوم كان عمره 17 سنه بس الي يحبها تركته وتزوجت وزواجها بالنسبة له ترك له جرح اثر عليه و ابعده عن الناس .
سمر 18 سنه في ثالث أدبي لو جلست في جو كئيب قلبت الجو 180 درجه لصرقعه و وناسه سمر بنت حلوا وحبوبه ولون عيونها تهبل و ابتسامتها خطيرا خاقه مع ولد عمتها سعود والبنات يدرون وعايشه جوها بان سعود زوجها وهو ما طق خبرها ..
سارة ( أم سعود ) كانت سارة دلوعة أهلها لأنها وحيدتهم زوجها أبوها رجال والنعم فيه ما شافت منه إلا كل خير وبعد ما ولدت فرح بـ 4 سنوات توفى زوجها . عندها ولد وبنت :
سعود 24 سنه متخرج من الجامعة ومقدم على بعثه خارجية عشان يحضر ماجستير وجالس ينتظر القبول في البعثة سعود إنسان يتمتع بالجمال الخُلقي والخَلقي ينسجم مع طلال و أكثر شخصين يفهمون بعض ..
فرح 19 سنه أول سنه لها في الجامعة قسم أدب انجليزي حلوه وناعمة وهاديه جداً جداً بشهادة الكل وأولهم جدتها ..

* بدر 25 سنه كل شهر في ديره يثقف لغته عشان اختبار التوفل الي بيقدمه للبعثه ، انسان وسيم .فلاوي ومهايطي كل بنات وشباب اخوانه يحبونه ويموت على التشبيك بينهم .
وباقي الشخصيات نتعرف عليهم في وسط الرواية ...


VEN!CE يـآرب مآلـي ســـوآكـﮯ

’,




وعليكم السلآم والرحمه
هلآوغلآ نورتي
والله يعطيكي العـآفيه


بالتوفيق



,’

الوبيري ©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©

وعليكم السلام ورحمه الله وبركاته


بالتوفيق ان شالله


بس وين الروايه؟.؟.؟.؟ هذا من اولها تتأخر في تنزيل البارتات الله يعين خخخخخ



اخوك الوبيري

رهوووفا ©؛°¨غرامي نشيط¨°؛©

ننتظرك يالغلاء

prestig ©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©

البآرت سوف ينزل يومياً الساعه التاسعه مسآء ان شآء الله ..


البارت الأول :
أم خالد بصوت عالي : ساندي خلي سمر تقوم الوقت تأخر ..
راحت ساندي لغرفة سمر وفتحت الباب وكانت الغرفة مظلمة وباردة مرا طفت ساندي المكيف وفتحت الستارة ..
ساندي : سمر بليز ويك اب ..
سمر وهي تحط البطانية على و جهها عن نور الشمس : يؤؤؤؤؤ ساندي أنتي إلي بليز اطلعي برا خليني أنام ..
دخلت ام خالد على أخر كلمه قالتها سمر
ام خالد : أي تنامين يالله قومي شوفي الساعة كم تأخرتي
سمر وهي تقوم :اففففففففف منكم ماتخلون احد ينام على راحته ..
ام خالد : والله ما قلنا لك اسهري لأخر الليل وانتي عارفه إن وراك بكرا دوام من الساعه 6 الصباح ..
سمر وهي متوجهة للحمام : موال كل يوم خلاص حفظته ..
ام خالد وهي مبتسمة على حركات بنتها : طيب يالله لا تطولين على الفطور ..
طلعت ام خالد ونزلت تحت تشرف على طاوله الفطور دخل عليها ابو خالد و جلس وبدأ يفطر .
ام خالد : صبحك الله بالخير..
ابو خالد : صبحك الله بالنور وين العيال ا جل ؟.
ام خالد : بيجون اللحين ..
جلست ام خالد تصب الشاهي لابو عيالها ..
سمر خلصت لابسه وقعدت ترتب كتبها وتدخلها في الشنطه نزلت تحت تفطر ولقت الكل على الطاولة ..
سمر : صباح الخير ..
الكل : صباح النور ..
سمر وهي بدت تفطر : إلا أقول خالد متى رجعت امس استنيتك وما جيت ؟
خالد وهو يغمز لها عشان ما يعصب عليه أبوه انه رجع متأخر : تستهبلين انا امس بغرفتي ..
سمر وفهمت المطلوب : يؤؤؤ صح نسيت يا غبيي ..
( بيت ابو عبدالرحمن ).
كان ابو عبدالرحمن و زوجته و ولده طلال يفطرون..
ابو عبدالرحمن بعد ما خلص :الحمد لله هاه طلال يالله نمشي ؟
طلال : خلاص اوك بس اسبقني انت وانا شوي و بأجي .
ابو عبدالرحمن : متأكد انه شوي ؟
طلال وهو يضحك : لا تخاف ما رح اسحب إيه شوي ..
ابو عبدالرحمن : يالله اجل انا ماشي .
ام عبدالرحمن : الله معاك وانتبه على نفسك ..
طلال وهو يقوم ويتفقد مخابي ثوبه : يالله يمه انا بعد ماشي توصين على شي ؟
ام عبدالرحمن : لا سلامتك .
طلال وهو يغمز لامه : يعني مالي انتبه لنفسك والا هالكلمه بس حصريه للوالد ..
ام عبدالرحمن وهي تضحك : هههههههههههه لا تسوي شي من ولا شي خلاص وانت بعد انتبه على نفسك .
طلال وهو مبتسم بانتصار : ايه عجآيز ما يجون الا بالعين الحمراء ..
ام عبدالرحمن : عجايز في عينك انا توني عمري ما بعد جاء 35 سنه
طلال وهو يضحك : ههههههههه لا لا انا شفته امس ببطاقه العايله توك ما دشيتي 30 سنه
ام عبدالرحمن : ايوا عليك نور ..
طلال : ههههههههههههه يا طيب يا ام الثلاثين انا باروح لزوجك لا يلعن خيري لاني تاخرت فمان الله ..
ام عبدالرحمن : الله يحفظك يا رب ..
الساعة 1 ونص الظهر الكل رجع من دوامه ..
في بيت سارة ..
فرح وهي تجلس على الكنب : يؤؤؤؤؤؤ المحاضرات اليوم كانت سخيفه لابعد درجه ..
سعود : والله انتي الي تبين الغثاء كان سويتي مثل غلا وريحتي سنه وبعدين يصير خير ..
فرح : ياليتني والله مسويه سواتها يا ماشاء الله عليها مريحه
ام سعود وهي توها داخله الصاله: هلا وغلا جيتوا ..
فرح راحت تسلم على امها : ايه ،تكفين يمه انا باروح انام ولا احد يصحيني ..
ام سعود :طيب يا بنتي تغدي ونامي
فرح : مالي نفس والله يالله اسمحي لي باروح انام
دخلت فرح لغرفتها وتسطحت على السرير بتنام ورن جوالها رفعت الجوال ولقت سمر يتصل بك ردت
فرح : هلا سمر
سمر : هلا فيك كيفك ؟
فرح : بخير وانتي ؟
سمر : تمام المهم اليوم ابيكم تجون عندي اوك
فرح : ليه وش المناسبه ؟
سمر : عندي لك مسكه مع منال ابيكم تشوفونها
فرح وهي تضحك : هههههههه الله يرجك طيب خلاص متى ؟
سمر : على المغرب
فرح : اوك .
سمر : يالله اجل باتصل على غلا واقول لها توصي على شي ؟
فرح : لا سلامتك
سمر : اوك نشوفك اليوم ..
فرح : ان شاء الله . باي
فرح سكرت من سمر وضبطت منبه الجوال على الساعه 5 العصر عشان الموعد الي اتفقوا عليه ونامت .. اما سمر فعجزت وهي تتصل على غلا وما ردت عصبت سمر منها ورجعت اتصلت وردت عليها غلا
غلا : ما احد قال لك انك قمه في الازعاج
سمر :وما احد قال لك انك خيشه نوم يالله اصحي الساعه 2
غلا : واذا يعني الساعه 2 ترى تونا بدري
سمر : المهم ما علينا اسمعي اليوم فيه تجمع عندي فيه مسكه لمنال
غلا وهي مبتسمة : طيب متى؟
سمر : على المغرب ..
غلا : اوك
سمر : مو تسحبين علينا وتنامين .
غلا : لا لا تخافين يالله سكري بانام وربي اني دايخه
سمر : يا حبك لـ النوم يالله باي
غلا : باي

الساعه 5 في بيت ام سعود
قامت فرح على صوت منبه جوالها خذت شور تستعد لـ الطلعة بعد ما خلصت جففت شعرها وطلعت لبسها وفتحت شنطة المكياج .
فرح وهي تضرب على رأسها : يؤؤؤؤ نسيت أقول لامي اني بأطلع ..
نزلت فرح تحت لصالة ولقت أمها تكلم جلست فرح عندها تستناها تخلص المكالمة .
ام سعود وهي تكلم : خلاص ان شاء الله شوي وأكون عندك ، فمان الكريم
فرح : يمه تراني بأطلع لبيت خالي عبدالله .
أم سعود : ومتى بتروحين لهم ؟
فرح وهي تشوف الساعة : اممممممممم يعني بعد ساعة أو ساعة وربع في هالحدود يعني .
أم سعود : بس يا بنتي انا وام هيثم بنطلع نعزي بيت الحماد متوفي ولدهم والسواق ما يدل بيتهم وام هيثم بتوصف له وبيجلس عندنا إلى أن نخلص لاني خايفه انه يضيع وبصراحه ما اضمن لك اني اجي بدري .
فرح : يؤؤؤؤ يمه طيب وش اسوي انا اللحين ؟
أم سعود : اتصلي على سعود خليه يوديك .
فرح وهي تقوم : طيب .
فرح دخلت لغرفتها ومسكت الجوال تتصل على سعود.
سعود :هلا والله .
فرح : هلا فيك كيفك ؟
سعود : تمام وانتي وش اخبارك ؟
فرح وهي تمصلح : وأحد يسمع هالصوت وما يكون بخير .
سعود فهمها : أختصري .
فرح : أموت انا على الي يفهمون على الطاير .
سعود : هههههههههههآآي أخلصي علي وش بغيتي ؟
فرح : بصراحه ودي اطلع لبيت خالي عبدالله والسواق مشغول مع امي .
سعود : والمطلوب ؟
فرح : ولا عليك أمر توديني أنت .
سعود : والله بيني وبينك ما اني ناقص عوار راس
فرح : أفــــــــــــــــــــآ عوار رأس من ايش ؟
سعود : اقعد انلطع ساعة كامله برا وحضرتك يالله تشرفين .
فرح وهي متحمسه : لالا لا والله الساعة 6 ونص وانا في السيارة .
سعود بنبره تشكيك : وان تاخرتي ؟
فرح : لا تستناني رح على طول .
سعود : تراك انتي الي قلتيها .
فرح : اوكي وانا قد كلامي .
سعود : اوكي على كذا أشوفك . باي
فرح : أوكي باي .
سكرت فرح وعلى طول راحت تتمكيج عشان ما تتأخر على أخوها .
( في بيت ابو عبدالرحمن )
غلا : طلال بليز اطلع ما تشوفني مشغولة ؟
طلال وهو يتمسخر عليها : أي شغل يا حظي هاللوحه الي ترسمينها على وجهك تسمينها شغل .
غلا وهي معصبه : اووووووووف منك بتطلع والا شلون ؟
طلال بكل برود : أعصابك طيب ترى ما نقوى عليها .
غلا تصارخ : طلآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآل ترى مو ناقصتك أطلع رجاءً .
طلال وهو واقف عند الباب : خلاص بأطلع ما تسوى علينا قلنا نجي نسلم.
غلا : طيب سكر الباب معاك .
طلال ولسى واقف : طيب .
غلا : يالله وش تستنى ؟.
طلال : ابد سلامتك بس قلت يمكن تبين مني شي منا والا منا .
غلا وهي ترص على أسنانها : لا تسلم ما ابي منك شي .
طلال وقاصد يعصبها : أكييييييييييييييد ؟
غلا : اوووووووووووووف .
طلال : خلاص خلاص باطلع سلام .
غلا وهي رايحة لباب عشان تسكره : فكه .
طلال وغلا عمرهم ما اتفقوا ابداً . طلال يقول يمين غلا تقول يسار غلا تقول فوق طلال يقول تحت بس على كثر هوشاتهم ونجراتهم الا انهم يفقدون بعض في حاله غياب احد منهم .

وصل سعود عند باب البيت واتصل على فرح عشان تطلع طلعت بسرعة البرق خايفه أخوها يسويها ويروح ركبت السيارة ..
سعود : أخس والله أنك مانتي سهله على طول جيتي ..
فرح وهي تطلع الجوال من شنطتها : شفت عشان تعرف أني قد كلامي
اتصلت فرح على سمر .
سمر : أهلين فرح .
فرح : هلا فيك ، تراني في الطريق خلي الباب مفتوح .
سمر : أوكي .
سعود : فرح اساليها خالي عبدالله عندهم .
سمر : يالبيه صوت سعود .
فرح وهي تضحك : هههههههههههههههه
سمر : هو الي جايبك ؟
فرح : ايوا هو .
سمر : يالبيه قولي له بيقلط مو لازم يكون ابوي موجود انا استقلبه
فرح وهي تلف على سعود : سعود ترى سمر تقول بتقلط مو لازم يكون خالي موجودآ هي رح تستقبلك .
سعود : تتخيل بس .
سمر تمزح : انا وانا اتخيل احس اني باأدوخ ا جل لو استقبلته صدق وش بيصير فيني .
فرح : ههههههههه ترفقي بحالك تراه سعود .
سعود شده كلمة ترفقي بحالك تراه سعود قعد يسال نفسه وش قالت سمر عشان ترد عليها فرح هالرد .
سمر وهي تمثل انها ذايبه : وهـ بس انه عشانه سعود ..
فرح : هههههههههههههههه المهم هذآنا قربنا نوصل . سلام.
سمر : سلام .
وصلت فرح لبيت خالها عبدالله نزلت ودخلت لقت ام خالد في استقبالها .
أم خالد : هلا وغلا تو ما نور البيت .
فرح : منور بوجودك خالتي .
أم خالد : حياك بنيتي .
فرح : الله يحييك .
دخلت سمر وسلمت على فرح .
سمر : أهلين منوره .
فرح : فيك يالغلا .
جلسوا يتقهون وبعد عشر دقايق دخلت غلا سلمت عليها أم خالد ورحبت فيها وسلمت على البنات .
سمر : يا دوبا توقعتك تسحبين .
غلا : ههههههههههه لا والله اطوف علي شوفتك .
سمر : هاهاهاها ما تضحكين .
غلا : ما قلت لك أني أضحك المهم فرح كيفك ؟
فرح : بخير وأنتي طمنيني عنك ؟
غلا : براحه من دون هالدراسة .
فرح : ماألومك تصدقين اليوم حسدتك .
غلا : هههههههههآآي شفتي كيف بس حضرتك مستعجلة على الدراسة ما ادري وش محصله منها ..
حبت أم خالد تنسحب لما شافت البنات أنسجموا مع بعض .
( في بيت أبو عبدالرحمن )
فهد : ياأخي الجو اليوم كتمه .
خالد : أي اليوم إلا كل يوم وهو كتمه .
فهد : ههههههههههآآي ايه والله صدقت .
خالد :أقول يا ابو ما تحس بطفش
فهد وهو يتنهد : وهـ الا وبقوا بعد .
خالد : طيب وش السواه .
فهد وهو يفكر : اممممممممممممممممممم بلوت ؟.
خالد : ارحمني مالي خلق .
فهد : مالنا غيرها والا خايف افوز عليك .
خالد وهو يجلس على الأرض : اما تفوز علي كثر منها يالله جبها عشان تعرف من الي بيفوز على الثاني .
( في شركه ابو عبدالرحمن )
ابو عبدالرحمن بالمكتب مع أعز صديق على قلبه أبو نواف . طبعاً أبو نواف كان بالبداية في الشرقية نقل جميع املاكه واشغاله لرياض واول ما جاء لرياض ما ارتاح قلبه الا لابو عبدالرحمن فبدأ معه من الصفر وقفوا مع بعض وتساندوا إلى أن وصلوا للمكانه إلي هم فيها اللحين أبو نواف متزوج وعنده ولدين وبنت :
نواف 30 سنه متزوج بنت عمه حنان مستقر في حياته الزوجية بس حنان قلبها على قلب أمها وأمها حقودة شوي وما تحب احد يكون أفضل منها في أي شي وكانت مخططه على نواف لبنتها حنان وكسبت المخطط وقاعدة تخطط على عبدالعزيز لبنتها أسيل وتستنى مخططها ينجح ..
عبدالعزيز 26 سنه متخرج من جامعه البترول والمعادن في الدمام قسم الهندسة الميكانيكية وسيم وعنده لباقه في الحوار وقدره على الإقناع بس فيه صفه تضايق الي يجلس معه وهي انه يحب يحرج الشخص الي قدامه..
ريما 20 سنه تدرس معهد حاسب نسبتها ما ساعدتها على انها تدش جامعه فقررت انها تاخذ دبلوم حاسب وتطور بعد كذآ شهادتها ، حلوه وطيبه وإجتماعيه ورومانسية وشاعريه ..
نرجع للمهم ..
أبو عبدالرحمن وهو متضايق : يالله يا أبو نواف لا تضيق صدري طيب هم ليه ما يبون يتعاقدون معنا ؟
أبو نواف : أنا كلمتهم وقعدوا يخربطون علي ما أخذت منهم لا حق ولا باطل .
دخل طلال عليهم وشافهم متضايقين ..
طلال : خير وشفيكم ؟
أبو عبدالرحمن : أي خير بس .
طلال : ليه صاير شي ؟
ابو نواف : ابد يا وليدي بس فيه صفقه كان ودنا بانها تكون من نصيبنا بس ربك ما كتب .
طلال : وخير يا طير بدال هالصفقه مليون لا تضيقون صدركم افا عليكم بس.
أبو عبدالرحمن : بس وانا ابوك هالصفقة غير تخيل لازم ترسي على شركتين والارباح فيها متقاسمه بينهم 50% لـ الشركة الاولى و 50% لـ الشركه الثانية وفوق هذا كله أي خساره ما تتحمل ثمنها لأن فيه تعويض على المبلغ المدفوع مسبقاً والربح لو قل يمكن بحدود الـ 4 مليون لشركه وحدا بس..
طلال : اوف اوف اوف كل هالمميزات ومخلينها تروح عليكم .
أبو نواف : مو بيدينا والله هم الي رافضين .
طلال : اوكي أنا باجتمع مع طاقم اداره الوفد المتخص بالصفقه واعرف وش اسباب رفضهم .
ابو عبدالرحمن : على القوه .
اتصل طلال على وفد الصفقه على امل انه يجتمع فيهم وطبعاً بعد ساعتين تقريباً وصلوا اجتمع فيهم طلال مع ابوه و ابو نواف ..
طلال : بس انا الى اللحين ما اقتنعت بسبب من الاسباب المذكوره ..
علي : يا اخ طلال من مميزات الصفقة بانها ترسي على شركتين بس مو أي شركتين .
طلال وعلامات الدهشه بانت عليه:ما فهمت كيف يعني مو أي شركتين ؟
علي : يعني لابد ان يكون بين الشركتين عقد شراكه ..
طلال متمالك اعصابه : وشلون يعني بينهم شراكه انت عارف شركتنا وشركة العم نواف مو معقوله نتشارك ما ينفع .
علي : مع الاسف يا اخ طلال بس هالشرط واجب تواجده في العقد .
طلال وهو معصب : وش تستفيدون من هالشرط انا بصراحه حاس وجوده مثل عدمه .
علي : بصراحه حنا تعرضنا لمشاكل كثيرة من بعض الشركات لعدم اتفاقهم عشان هالسبب حطينا الشرط لان عقد الشراكه يشفع لنا .
طلال : يشفع لكم في ايش ؟
علي : صفقتنا إذآ رست على الشركتين ياخذون الارباح بس مو الارباح المتفق عليها لان محامي احد الشركتين يروح يرفع دعوه علينا بالمحكمة بأن الصفقه رست على شركتهم من دون الشركه الثانية والشركه الثانيه تقول نفس الكلام وينكرون انهم يعرفون بعض ونضطر حنا بأنا ندفع اضعاف المبلغ فلو معنا عقد شراكه رح نكسب القضية لاننا بنثبت انكم تعرفون بعض ..
طلال : لا تخاف ما رح نشتكي.
علي: أسف اخوي بس الكلام ما يكفي لازم وجود عقد الشراكه او أي عقد ثاني بس اهم شي عقد نقدر نثبت فيه للمحكمة انكم تعرفون بعض وبينكم صله .
ابو نواف : طيب عقد الزواج ينفع ؟
علي بعد تفكير: امممممممم اعتقد انه ينفع لانه يدل على انكم تعرفون على بعض وان الصفقه ما رست على الشركتين بغلط من موظفينا .
ابو عبدالرحمن : خلاص اترك لنا مهله ندبر فيها عقد شراكه .
علي:خلاص بس الله لا يهينك يا طويل العمر لا تطول المدة ..
أبو عبدالرحمن : ان شاء الله ..
( في بيت ابو خالد )
غلا وهي ميته من الضحك : والله أن خويتك منال تحفة ما تدري وين الله حاشرها فيه ..
سمر : ههههههههههههههههههههآآي وانتي الصادقه قسم بالله مخفه .
فرح :هههههههههههه الله يعينها على نفسه معقوله في ناس ساذجين الى هالدرجه .
غلا :يمكن، بس بنات تتوقعون انها تسلك لنا ؟؟
سمر : لآلآلآلآلآلآ لآما اتوقع انها تسلك والله لو انها ايش ما سلكت لي كل هالتسليك .
فرح :ههههههههه تسلك ولا لا المهم انها فقدت ثقلها الغبيه ههههههههههه
البنات كلهم :هههههههههههههههه .

أم خالد أشتاقت لولدها رعد اتصلت عليه وبعد كم رنه .
رعد :مرحبا.
أم خالد : هلا والله بوليدي هلا بالغالي.
رعد وهو مبتسم : هلا فيك يمه وش اخبارك وش اخبار اهلي والسعودية كلها .
ام خالد: كلنا بخيرما ناقصنا الا وجودك معنا طمني عليك يا ولدي ؟
رعد : انا تمام ، والله يا لك وحشة يالغاليه .
أم خالد وعينها تدمع:ما توحش غالي يا يمه .
وجلست ام خالد تكلم ولدها الي لها فتره ما كلمته ورعد مبسوط لانه يكلم امه .

( في بيت ابو عبدالرحمن )
طلال دخل البيت ولقى امه بالصاله وغلا عليها عبايتها ..
طلال : السلام عليكم .
الكل : وعليكم السلام .
طلال وهو يناظر غلا : توك مشرفه يا برنسيسه ؟
غلا : ايوا لا يكون عندك مانع ؟
طلال : وليه امانع بالله .
عهد جت تركض وجلست في حضن طلال ..
طلال يبوسها : يآنآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآس على هالانسانه تجنن ..
عهد : طلال فيه بلونه جت في التلفزيون كبيره مره .
طلال : تبين مثلها ؟
عهد وهي تلعب في أزرار ثوبه : ايه ابي
طلال : طيب هاتي بوسه كبيره مثل البلونه عشان اجيب لك .
غلا وهي تقوم : باروح لغرفتي اصرف .
طلال وقاصدها :ما ادري ليه يا عهد فيه ناس يغارون .
غلا وقفت : وع وع اغار عليك ومن مين يا حظي لا يكون من هالبزره .
طلال : على اساس بتروحين لغرفتك .
غلا وهي تمشي : مريض .
طلال يضحك بصوت عالي عشان يقهرها .

في يوم الاربعاء في بيت ابو عبدالرحمن الساعه 5 ونص الفجر تحديداً غلا تكلم صديقتها هدى ..
غلا : ههههههههههههههه الله يرجك والله مشتاقه لك يا دوبا .
هدى : الي يشتاق يزور .
غلا : اوعدك بزياره قريبه ان شاء الله .
هدى : ان شاء الله ، الا بسالك فيه احد مسافر من اهلك لدبي صح ؟
غلا : ايوا عبدالرحمن اخوي وزوجته ليه ؟
هدى : لا بس اذكر انك قلتي لي ان فيه احد بيسافر منكم لدبي ونسيت منو وعاد تعرفين لزوم اللقافه لازم اسال ..
غلا : هههههههههههههههههه
بعد ساعه الا ربع خلصت غلا مكالمتها نزلت عشان تفطر مع اهلها دخلت لقتهم يفطرون ..
غلا : صباح الخير .
الكل : صباح النور .
طلال ويكمل حواره الي كان يتناقش فيه مع ابوه قبل دخول غلا : والله اخاف نخسرها .
ابو عبدالرحمن : والله الظاهر هذا الي بيصير ..
غلا وما تدري وش السالفه : أفا أفا شي يبيه ابو عبدالرحمن وما يجيه لا تخاف ما رح تخسر شي ان شاء الله ..
أبو عبدالرحمن مبتسم : ان شاء الله ..
( في بيت ابو خالد )
خالد كان نايم ازعجه رن الجوال رفع البطانيه عن وجهه مد يده للجوال ..
خالد : الو ..
........ : اهلين لا يكون صحيتك من النوم ؟
خالد : ايه .. من معي ؟.
.......... : ما عرفتني .
خالد : لا والله من ؟
........... : انا أسماء .
خالد :أسماء ؟؟ حددي
أسماء وهي معصبه : شكلك عارف قبلي ومن كثرهم ما تدري أي وحدا انا منهم ..
خالد : يا بنت الناس فهمتيني غلط مو قصدي والله انا أقصد ان فيه الف اسما واسما في الدنيا حددي أي وحدا بينهم يعني وش معرفتك فيني .
اسماء وهي متنرفزه :صديقه ربى .
خالد وهو يعدل جلسته : هلا والله كان قلتي من البدايه .
اسماء :كيفك ؟
خالد : صرت تمام وانتي ؟
اسماء : بخير ، الواضح انك توك صاحي من النوم قوم صحصح وارجع اتصل علي .
خالد : لا عادي ما تفرق معاي .
اسما : معليش قوم انت اللحين ويصير خير تشاو .
سكرت اسماء من خالد ..
خالد : واخيراً ..
ارسل خالد لـ فهد :
فاتك تو اسماء صديقة ربى الي حاط عيني عليها وما عطتني وجه اتصلت علي يمديك انت بس .
فهد وصلت له الرساله قراها وضحك ورد عليه :
وش هالمسكه يا اخوي الى اللحين ناوي عليها تراها مسويه ثقل خلها في حالها .
( في المكتب )
أبو نواف :بصراحه يا ابو عبدالرحمن انت عارف اني لو الف الدنيا كلها ما رح القى رجال وقف معي وكرمني كثرك ..
ايو عبدالرحمن وهو مندهش من هالمقدمه : افا عليك يا ابو نواف احنا اخوان وعيب عليك تقول هالكلام .
أبو نواف : والنعم والله فيك بصراحه هالشي يشجعني اطلب يد كريمتكم غلا لولدنا عبدالعزيز .
ابو عبدالرحمن منصدم ما تخيل ان ابو نواف بيخطب احد من بناته لعياله : بصراحه ما ادري وش اقول لك بس مثلك خابر غلا توها صغيره و .
قاطعه ابو نواف : أي صغيرا الله يهديك توكل على ربك وفاتحها بالموضوع وترى بموافقتها نكون ضربنا عصفورين بحجر واحد ..
ابو عبدالرحمن : ما فهمت وش تقصد ..
ابو نواف : منها اكون زوجت ولدي بنت ما شاء الله عليها متربيه ومحترمه وناسبتك ومنها نوفر العقد المطلوب لـ الصفقه
ابو عبدالرحمن والفكره من هالجانب ما تعرض له :خلاص اترك لي كم يوم افاتحها في الموضوع والله يكتب الي فيه الخير .
جلس ابو عبدالرحمن يفكر ويقول في نفسه : ابو نواف ما منه قصور وما شاء الله عليه ربى رجال .. وعبدالعزيز شهم ويخاف ربه وما رح القى احسن منه لبنتي وفي نفس الوقت اكسب صفقه حلمت فيها طول عمري ...


آلشقرآ .~ ©؛°¨غرامي ذهبي¨°؛©

..

هلابك
يعطيك العافيه
بالتوفيق

..

prestig ©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©

الله يعافيك ..~/
بإنتظار الباقي ..~/

الوبيري ©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©

مشكوره وين البارت حق اليوم


اخوك
الوبيري

الوبيري ©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©

مشكوره والله يعطيك الف عافيه


اخوك
الوبيري

prestig ©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©

البارت الثاني :
( في دبي )
نوف :عبدالرحمن يالله قوم شوف الساعة كم .
عبدالرحمن : يالله شوي بس
نوف : كل شوي شوي يالله قوم كافي نوم يالله عبدالرحمن ..
عبدالرحمن : ـــــــــــــــ
نوف : عبدالرحمن قوم يالله ..
عبدالرحمن :ـــــــــــــــــ
نوف ملت وهي تصيحه راحت على المطبخ فتحت الفريزر وطلعت ثلج ورجعت للغرفة ..
نوف : عبدالرحمن ما رح تصحى يعني ؟
عبدالرحمن :الا دقايق بس ..
نوف وهي مبتسمه : انا رح اخلي الدقايق ثواني
حطت نوف الثلج وراء ظهر عبدالرحمن ، عبدالرحمن من برودة الثلج ما كان منه الا انه يفز من السرير نوف أول ما شافته هربت على طول على الحمام وقفلت عليها الباب ..
عبدالرحمن: هاه صحيتيني اللحين وبعدين ؟
نوف : و بعدين أجلس معاي انا طفشانه بروحي .
عبدالرحمن : طيب اطلعي من الحمام بأتسبح .
نوف وهي خايفه :مولازم .
عبدالرحمن وهو يضحك :ههههههههههههههههه طيب باغسل
نوف : ما اشوف له داعي .
عبدالرحمن ويمثل انه معصب : نووووووف
نوف زاد فيها الخوف : احلف انك ما رح تسوي شي
عبدالرحمن : وبعدين ؟
نوف فتحت الباب ومشت بسرعه لف يناظرها ضحك وقال بصوت عالي خوااااااااافه ..
نوف : من خاف سلم ..
عبدالرحمن يسكر الباب : خلي امثالك لك يالخوافه ..

( في السعودية )
ابو عبدالرحمن مرتبك وخايف يفاتح غلا بالموضوع نادى طلال عشان يفهمه على امل انه يعطيه رأي يفيده ، جآء طلال وجلس ..
طلال: سم يبه وصيت علي ..
ابو عبدالرحمن :ايه وانا ابوك .
طلال : امر وش بغيت ؟
ابو عبدالرحمن : ابو نواف ..
طلال ويحس ان ابوه يعطيه الكلام بالقطاره : وش فيه ؟
ابو عبدالرحمن بجديه : ناوي يخطب غلا لولده عبدالعزيز
طلال :والله والنعم فيه عبدالعزيز رجال والكل يمدح فيه
التلفون برى كان يرن مسبب ازعاج لـ الصاله الي فيها غلا راحت غلا عشان ترد عليه واول ما رفعت السماعه انقطع الخط رجعت لصاله وبطريقها سمعت ابوها يقول : يا طلال مو هذي المشكله المشكله اني خايف انها ما توافق ..
غلا الى اللحين مو فاهمه ولا شي بس استغربت من كلمه ما توافق لانها كلمه تدل على انهم يتكلمون عن بنت شدها فضولها تسمع باقي الحوار ..
طلال : عادي يبه لو رفضت لا تخاف ابو نواف انسان متفهم وبيعذرك .
ابو عبدالرحمن مرتبك : بيني وبينك بصراحه انا مو خايف من ردة فعل ابو نواف .
طلال : اجل من ايش خايف .؟
ابو عبدالرحمن وهو متردد : خايف اني اخسر الصفقه .
طلال وهو منصدم : تخسر الصفقه ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ابو عبدالرحمن : طلال انت توك تقول انه رجال والنعم فيه يعني ما رح تشوف منه غلا الا كل خير .
غلا سمعت اسمها وكنها صاعقه جتها يوم سمعت الاسم ، معقوله الي يتكلمون عنها انا ؟ معقوله ابوي يبيعني عشان صفقه لا راحت ولا جت .؟
طلال : ما قلنا شي بس لا يكون .. وما كمل طلال احترام لابوه ..
ابو عبدالرحمن فهم قصده وعصب : وش هالكلام معقوله تشك اني اعرض بنتي عليه لا طبعاً هو الي جاني وطلب يد اختك وانا وافقت والدور عليها .
طلال : اسف يبه مو قصدي بس الافكار ودتني بعيد ..
ابو عبدالرحمن : حصل خير رح اللحين ناد اختك ..
غلا اول ما سمعت ابوها على طول راحت لغرفتها وطفت اللمبات وسوت نفسها نايمه لان حالتها ما تستحمل بأنها تتناقش مع احد وخصوصا ابوها ..
دخل طلال لغرفتها ولقاها نايمه ورجع لابوه ..
طلال :لقيتها نايمه ..
ابو عبدالرحمن :خيره ..
غلا كانت منصدمه من ابوها مو مصدقه انها سلعه رخيصه الى هالدرجه عند ابوها بيزوجها واحد ما تعرفه وعشان ايش عشان فلوس ليه طيب ؟
( في بيت ابو نواف )
عبدالعزيز : يبه اسمح لي مستحيل اتزوج هالبنت .
أبو نواف : با عبدالعزيز يا ولدي البنت ما سمعنا عنها الا كل خير ويكفي انها بنت ابو عبدالرحمن .
عبدالعزيز : والنعم فيها وفي ابوها بس انا ما ابيها ولا هو قصور منها بس ما ابي اتزوج بهالطريقه الرجعيه
ابو نواف وهو معصب من كلامه : يعني ناوي تتعرف على وحدا وتطلع معها وتكلمها و و و و و وبعدين تجينا وتقول زوجوني عشان تكون الطريقه مو رجعيه .
عبدالعزيز : السموحه يبه بس انا ما ابي اتزوجها ، و ليه اتزوجها عشان مصلحه بينك وبين ابوها اسمح لي ..
ابو نواف بصوت حاد : بتتزوجها وانت ما تشوف دربك وتجهز الثلاثاء الجاي بنروح نخطبها لك .
طلع ابو نواف وترك عبدالعزيز بنار القهر داخله ..

( في بيت ابو خالد )
سمر : يؤؤؤ فرح والله من جد مسبب لي هالانجليزي عقده مو طبيعيه .
فرح وهي تضحك : ههههههههههههه حرام عليك يهبل ..
سمر : وع تدرين علي بكرا اختبار وانا ما عندي الا الدجه .
فرح : طيب وشرايك تجيني اشرح لك القرمر .
سمر : والله مهيب شينه ..
فرح : والله اتكلم جد .
سمر : خلاص أجل على 8 وانا عندك ..
فرح : اوك استناك . سلام
سمر : سلام
نزلت سمر لقت امها وابوها جالسين وجلست عندهم ..
سمر : يبه تراني باروح عند عمتي ساره ويمكن اطول عندهم ..
ابو خالد : ليه وش عندك ؟
سمر : ابد سلامتك بس علي بكرا اختبار e وباخلي فرح تشرح لي .
ابو خالد : خلاص اجل الى 11 يمديك خلصتي ؟؟
سمر : امممم أتوقع .
ابو خالد : اجل على 11 ، 11 ونص بالكثير تكونين في البيت
سمر : إن شاء الله
قامت سمر لغرفتها تجهز ..

غلا تعاني من حاله اكتئاب على موقف ابوها تجاهها مو حابه تطلع من غرفتها ابدا ولا تقابل احد ابدا افكار توديها وافكار تجيبها ..
عبدالعزيز ما كان اهون منها كان مقهور من الكابوس الي انفرض عليه ما كان يدري كيف رح يتزوجها يدعي ان الله ما يتمم هالزواج على خير..
غلا وعبدالعزيز بيتزوجون زواج مصلحه ، ورح يكونون ضحيه لصفقه كان ممكن ان أبائهم تضحون فيها عشانهم ..
( في بيت ام سعود )
وصلت سمر لبيت عمتها دخلت داخل لصاله وكانت الصاله مفتوحه على بعض يعني مفتوحه على المطبخ الخارجي والمدخل والدرج ، جتها فرح وسلمت عليها وبدوا يدردشون شويات ..
فرح : هاه نبدى .؟
سمر وهي تطلع الكتاب من الشنطه : اوك يالله .
سعود طلع من غرفته ولقى امه فوق بالصاله دخل عليها ..
سعود : وش عندك فوق ؟
ام سعود : لا بس سمر تحت تذاكر مع فرح عليها بكرا اختبار وما حبيت ازعجهم ..
سعود : اها طيب انا طالع توصيني على شي .
أم سعود : لا سلامتك .
سعود : يالله فمان الله ..

سمر : تعبت يرحم والدينك خلينا نريح شوي ..
فرح : ههههههههههههه ما امداك تتعبين ما شرحت الا قاعدتين ..
سمر : وكل وحدا اطول من الثانيه .
تنحنح سعود بس لاحظ ان ما احد سمعه حس الصوت بعيد نزل بعد درجتين كان يشوف الي في الصاله بس ما اهتم بانه يناظر الموجودين بالصاله كثر ما اهتم بانه يطلع لانه مواعد الشباب .
فرح : طيب بس يكون في معلومك ترى وقت الراحه ما تتعدى الربع ساعه يالله افتحي موضوع نتكلم عنه ..
سمر ومسويه نفسها دايخه : وهـ يا لبيه موضوع اخوك سعود وفيه غيره ..
سعود شاف حركتها وطريقه كلامها عنه استغرب منها ليه سمر تتكلم عني بهالطريقه وقف مكانه وتسند على الجدار يشوف سمر وكنه توه يعرفها نزلت امه ..
أم سعود : سعود فيه شي ؟
سعود عدل وقفته ورجع لواقعه : لا لا ما فيه شي بس قاعد اتنحنح من اليوم ابي اطلع واظاهر انهم ما سمعوني ..
ام سعود : اصبر شوي اعطيهم خبر ..
دخلت ام سعود الصاله ..
ام سعود : سمر معليش تغطي سعود بيمر ناوي يطلع ..
سمر وكن مصبوب عليها مويه بارده : سعود ؟؟؟؟؟
تغطت سمر وطلع سعود ..
سمر بخوف : فرح لا يكون اخوك سمع الي قلته ..
فرح وهي تصفح الكتاب : اممم لا لا ما اعتقد ..
سمر حالة الخوف طاغيه عليها : يؤؤؤؤؤ فشيله لو انه سمع الكلام الي قلته ..
فرح : يا اختي ولو سمع وش عليك كنتي تمزحين يالله بس خلينا نكمل .
بدت فرح تشرح كانت فرح في وادي و سمر في وادي ثاني تفكر في الي تو مر ..
( في بيت ابو عبدالرحمن )
ابو عبدالرحمن دخل غرفة غلا لقى غلا منسدحه ، غلا أول ما شافت ابوها عدلت نفسها ..
أبو عبدالرحمن وهو مبتسم : وينك يا نور البيت لنا كم يوم ما شفناك ؟
غلا بصوت تعبان : معليش بس كنت تعبانه شوي .
ابو عبدالرحمن : سلامتك من التعب .
غلا : الله يسلمك ، امر يبه ..
ابو عبدالرحمن : ما يامر عليك عدو بس انا حاب اتكلم معاك في موضوع .
غلا و ودها تكون هاللحظه حلم ما تبي أبوها يقول لها أني بعتك عشان مصلحه : امرني وش الموضوع ؟
ابو عبدالرحمن بجديه : يا بنتي أنتي عارفه أنك كبرتي ما شاء الله عليك وما قاصرك الا الزوج الصالح الي بينفعك وانا بصراحه ودي اقول لك ان ابو نواف خاطبك لولده عبدالعزيز .
غلا وتحس كل كلمه قالها لها ابوها خنجر يطعن في وجدانها : وانتي وش رايك ؟
أبو عبدالرحمن : والله انا رايي انه رجال والنعم فيه والكل مادحه وما منه قصور بس الراي الاول والاخير لك .
غلا والعبرة خانقتها : الشور شورك ودامك مقتنع ما اشوف ان فيه سبب يخليني ارفضه ..
أبو عبدالرحمن بفرحه : يعني موافقه ؟
غلا : اكيد .
ابو عبدالرحمن : مبرووووك يا بنتي مبروووووك .
غلا وفي نفسها : ليه يا يبه حرمتني من اني احس بطعم هالكلمه ليه ، وبعدين ردت : الله يبارك فيك ..
أبو عبدالرحمن : خلاص اجل الثلاثاء الجاي بيجون يخطبون رسمي .
غلا : الي تشوفه ..
ابو عبدالرحمن وهو يقوم : يالله الله يكتب الي فيه الخير ..
طلع ابو عبدالرحمن يبشر ابو نواف ..
ابو عبدالرحمن : ابشرك البنت وافقت وبنستناكم الثلاثاء ..
ابو نواف : الله يبشرك بالخير خلاص ان شاء الله الثلاثاء وحنا عندكم .

( في بيت ام سعود )
سعود جالس على السرير ويتذكر حركه سمر الغريبه والي دوخته هو بعد ..
سعود في نفسه : معقوله يا سعود بحركه وحدا بس خذت منك كل هالوقت بالتفكير طيب فرضاً كانت تمزح ، لالالالا لا ما اتوقع انها تمزح واكبر دليل كلام فرح ذاك اليوم قالت ترفقي بحالك تراه سعود وحتى لو كانت تمزح ليه اختارتني انا تحديداً ، الا اكيد تمزح واختارتني عشاني اخو فرح ، خل عنك هالافكار وتعوذ من ابليس البنت ماكان قصدها شي اكيد حبت تلطف جو المذاكرة وجابت طاري وحيد فرح لا تكبر الامور بس ..

يوم الثلاثاء يوم كدر ونكدر وضيق بالنسبة لغلا وعبدالعزيز لانهم مفروضين على بعض ومقبلين على حياة زوجيه بسبب مصلحه ..
راح ابو نواف وعياله لـ بيت ابو عبدالرحمن ، لقوا بالاستقبال ابو عبدالرحمن وطلال وفهد سلموا عليهم وقلطوهم ، بدوا يتكلمون عن الموضوع ، و الخطبه وتمت على خير ..

غلا قاعده تبكي وفرح تهدي فيها ..
غلا : فرح افهميني انا ما كان ودي اتزوج بهالطريقه ماكان ودي ان ابوي يبيعني عشان مصلحه ..
فرح : يا حبيبتي خالي ما باعك وانتي لو انك رافضه صدقيني خالي ما رح يضغط عليك لا تكبرين الموضوع يا غلا أي وحدا في مكانك بتستانس..
غلا والدموع تنزل من عينها :ابوي حرمني من اني افرح في هاليوم .
ام عبدالرحمن دخلت على غرفة غلا تبارك لها وانصدمت يوم لقت غلا تبكي وفرح تهدي فيها ..
أم عبدالرحمن : غلا حبيبتي فيك شي .؟
فرح وتحاول تهدي الوضع : لا خالتي بس تعرفين دلع غلا مو متصوره انها خلاص بتتزوج وتتركم .
أم عبدالرحمن ومو مصدقه الي قالته فرح : يا بنتي يا غلا حنا تزوجنا ورحنا عن اهلنا وما ضرنا شي .
فرح : ايوا يا خالتي من اليوم وانا احاول اقنعها ..
ام عبدالرحمن : جزاك الله خير تعبناك معنا .
فرح : يا احوول يا خاله تراني مو غريبه .
( المكتب )
أبو نواف : بصراحه ابي نعجل الملكه لا تنسى ورانا ناس يحترون ..
ابو عبدالرحمن : يعني متى تبيها .؟
أبو نواف : ما ادري والله انت الي المفروض تحدد اسال غلا متى اقرب وقت يناسبها تجهز لـ ملكتها وابشر بعزك ..
أبو عبدالرحمن : اتوقع بعد 3 اسابيع وش قلت ؟
ابو نواف : مالي شور الا عقب غلا .
أبو عبدالرحمن : خلاص اكلمها وأرد لك .

( في المدرسة )
أسماء: ربى افهميني الرجآل ما يتطوف تخيلي امس الليل كله معاه والله ان اسلوبه شي .
ربى : اسماء وبعدين معاك انا قلت لك انسي الموضوع .
أسماء : بس شكل الرجال خاق معك وبقوا .
ربى : أسماء انتي اكثر وحدا تعرفين هالحركات ما تعجبني .
أسماء : يعني وش اقول له ؟
ربى : قولي يدور غيري .

( آليآبآن )
رعد : هاه عمي وش قلت بتجيني والا بتنطق في الي انت فيها اللحين ؟
بدر : هههههههههه والله ودي اجيك بس يا اخي احس ما ادري وشلون ؟
رعد : وشلون ما ادري وشلون هههههههههههه بنات قصدك ؟
بدر : لا لا ههههههههههههه
رعد : انت حاول تجي تكفى على الاقل تضيع وقت الفراغ الي اعاني منه وبعدين يصير خير .
بدر : الا تعال انت متى بترجع السعوديا ؟
رعد : يوووووووووهـ بدري علي .
بدر : الله يعينك من جد

( دبي )
الساعه وحدا الليل ..
عبدالرحمن :بكرا الرحله الساعه 4 العصر بتوقيت السعوديا
نوف :اجل اجهز الاغراض اللحين .؟.
عبدالرحمن : ايوا بس مو كل الاغراض تدخلينها عشاني باتسبح .
نوف : اوكي بس انت سلمت الشقه مو ؟
عبدالرحمن : لآلآ التسليم بكرا الساعه 2 الظهر ..
نوف : حلو يالله باروح ارتب الملابس ..


( السعوديا )
ابو عبدالرحمن : هاه يا بنتي وش قلتي .؟
غلا : بس يبه 3 اسابيع ما تكفيني ..
أبو عبدالرحمن : الله يهديك يا بنتي أي ما تكفيك انتي بس شدي الهمه وخلي شغلك على السريع وبيمديك ان شاء الله ..
غلا وفي نفسها الزواج كله مغصوبه عليه وقفت على موعد الملكه بتشاورني فيه : خلاص اوك بعد 3 اسابيع ..
أبو عبدالرحمن : خلاص اجل ابدي من اللحين شغلك عشان يمديك والله يعطيك العافيه .

( في الاستراحه )
خالد : تكفى سعود الله يخليك حاول وبعدين انت ما شاء الله عليك كلام يخلي الصخر يعبدك ..
سعود : لا تحاول خالد تستهبل وش ابي فيها ..
خالد : وش بتخسر كلنا جربنا يالله دورك لا تصير جبان .
سعود :مو مساله جبان بس انت عارف انها ما تعطي وجه وانت بنفسك قلت كلنا جربنا يعني اكثر من شخص جرب وما عطته وجه بتعطيني انا ، اصحى يا ولد .
خالد :يالييييييييييييل سعود جرب والله ما رح تخسر شي .
سعود :امممممممممم اوك .
خالد : حلوووووووووو اجل باعطيك رقم صديقتها اسماء .
سعود : من من ؟ لا لا يا بو احنا اتفقنا على ربى مو على صديقتها .
خالد : مو انت ما تقدر تجيب راسها الا من صديقتها .
سعود :طيب هاتي الرقم .
خالد :سجل عندك ********05

( بيت ابو نواف )
عبدالعزيز : ما شاء الله عليها مستعجله على الزواج على طول حددت موعد الملكه .
ابو نواف : حنا الي حددنا وشاورناها و وافقت .
عبدالعزيز :والله حلو هي تشاورونها وانا تعطوني خبر .
ابو نواف : والا لا صرت انت البنت وعندك تجهيز للملكه ابشر بنشاورك
عبدالعزيز :يبه الي انتم تسوونه حرام .
أبو نواف معصب : وش الحرام الي انت شايفه واحنا ما شفناه ..؟
عبدالعزيز وحب يقطع الحوار : ولا شي ..
طلع عبدالعزيز من غرفة ابوه وجلس بالصاله متضايق ، دخلت عليه اخته ريما ..
ريما : يا ناس وش فيهم الإكآت معصبين ومتضايقين ؟
عبدالعزيز بدخله ريما حس انه نسى همومه : ابد والله مشتاقين .
ريما : يا بخت من اشتقت لهم .
عبدالعزيز : ايه والله يا بختهم
ريما وهي تغمز له : قول بالله مين ؟؟
عبدالعزيز : ما تعرفينها ..
ريما : قول انت اللحين وبعدين نحكم نعرفها والا لا .
عبدالعزيز : ريما منصور ، هاه تعرفينها ؟
ريما تستهبل : اممممممممممم احاول اتذكرها ، اييييييه عرفتها هذيك البنت الحلوه مو ..
عبدالعزيز : يا عيني على الثقه ههههههههههههههههههههه .
ريما : ايوا كذا اضحك ترى الدنيا ما تسوى لحظه زعل والله ، يالله قول لي وش الي كان مضايقك ؟
عبدالعزيز وهمومه رجعت له : حددوا موعد الملكه .
ريما : مليون مبروك ، وش الي يضايق بالموضوع .
عبدالعزيز : بصراحه انا ما ابي غلا .
ريما منصدمه : تستهبل انت اجل ليه خاطبها ؟
عبدالعزيز : ابوي الي خطبها لي و غصبني اتزوجها ..
ريما : وش مصلحه ابوي .؟
عبدالعزيز : بيربح مبلغ وقدره .
ريما : ما فهمت وضح اكثر ..
عبدالعزيز قعد يشرح السالفه لـ ريما .

( في بيت ابو عبدالرحمن )
ام عبدالرحمن : واخيراً ما بغت تنور السعوديا .
فهد : افا يمه ما كنك غلطتي .
ام عبدالرحمن : لا ما غلطت بكري وبيوصل بعد شوي من قدي .
فهد : اجل خلي بكرك ينفعك لو بغيتي حاجه .
ابو عبدالرحمن : يالله فهد تاخرنا على المطار الرحله هبوطها بعد نص ساعه .
ام عبدالرحمن : الله يحفظكم ان شاء الله

وصل عبدالرحمن و زوجته بالسلامه لبيت ابو عبدالرحمن ..
ابو عبدالرحمن : عاد ترى بكرا العشاء عندنا .
نوف : تسلم والله يا عمي ما نبي كلافه .
ابو عبدالرحمن : أي كلافه الله يهديك اقل حقوقكم ..
دخلت غلا عليهم ورحبت فيهم وسلمت عليهم .
غلا : تو ما نور البيت ، والله فقدتك نوف حيل ..
نوف : تسلمين والله .

يوم الخميس الساعه 7 المغرب الكل يتجهز لـ عزيمه ابو عبدالرحمن ..
فهد : يمه هاتي البخور .
ام عبدالرحمن : ابشر ..
غلا كانت بغرفتها تتجهز لبست لبس راقي جينز سكيني وبلوزه سيور ماسكه ومسيحه شعرها وحاطه ميك اب خفيف بس مكثره الكحل حاطه كحل الايمو و بلشر و روج وردي ولابسه اكسسوارات ناعمه ..
دخلت عليها نوف ..
نوف : وآآآآآآآآآآآآآآآآآآو وش هالكشخه ..
غلا : احم احم تراني مو حيا الله انا غلا والاجر على الله ..
نوف :والنعم والله ، بس ترى خالتي تحت تقولك ترى أهل عبدالعزيز بيجون .
غلا : لا تكفين لا تقولين ، وش يبون ؟
نوف : ههههههه حلوا وش يبون .
غلا : اف الله يعيني تدرين خلاص ما عاد باقي شي على الملكه ..
نوف : الله يتمم عليك يا رب .
غلا في نفسها : الله يعيني بس .
نزلت غلا ونوف عشان يستقبلون الضيوف مع ام عبدالرحمن ..
جت عايله أبو خالد وبعدها جيران ام عبدالرحمن وبعدين عايله أم سعود وبعدها عايله ابو نواف ، ام عبدالرحمن وغلا ونوف استقبلهم وعهد قطت معاهم وبعد ما قدمت الحلا غلا جلست ..
أم نواف : كيف عروستنا ان شاء الله مرتاحه .؟
غلا : ابشرك انا بخير وش اخباركم انتم ؟
ابو نواف : بخير يا جعلك بخير ، هذي بنتي ريما ..
غلا : اهلين تشرفت ..
ريما وهي مبتسمه : الشرف لي والله ..
ريما في نفسها : البنت تهبل ما شاء الله ومو قاصرها شي ليه ما يبها اخوي الله يهديه بس ..
بعد العشاء ..
ام عبدالرحمن : عاد لا تقاطعون يا ام نواف ترى زيارتك هذي مو محسوبه نبي زياره خاصه لنا ..
ام نواف : ان شاء الله يالله تمسون على خير ..
في السياره ..
ريما وقاصده توصل الكلام لـ عبدالعزيز : ما شاء الله يمه على غلا وربي اني كل ما شفتها وانا اذكر الله مملوحه وحلوا وانيقه وفوق كل هذا ذووووووووووق ..
أم نواف : ايه والله صدقتي الله يتمم عليها مع ولدي ..
( في بيت ام سعود )
سعود : اسما انا ما رح اضر البنت عطيني رقمها هذا الي مطلوب منك .
أسمآ : وربي صعبه انت تدري لو انها تعرف اني اكلمك اللحين ممكن تذبحني هالمره اعطيك رقمها لا معليش اسمح لي .
سعود : تكفين عشاني والا مالي خاطر عندك .
اسما : الا والله بس ما اقدر ، امممم طيب شوف هي اللحين مشغوله تعرف فتره اختبارات اوعدك بعد الاختبارات رح احاول اقنعها اعطيك الرقم ..
سعود : لآلآلآلآلآلآلآلآ انا مابي تدري اني ابي رقمها..
اسماء : وربي صعبه يا سعود ..
سعود : وين الصعب فيها انتي شايفتها صعبه والا هي اسهل من شربه المويه هاه وش قلتي .؟
اسماء : امممم خايفه .
سعود : شوفي هي ما تدري انك تكلميني وانا ما رح اقول اني جبت الرقم منك يالله وافقي تكفين ؟
اسما : يالله رح اعطيك و امري لله ..


أدوات الموضوع البحث بهذا الموضوع
البحث بهذا الموضوع:

بحث متقدم
طريقة العرض

موقع و منتديات غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات
جميع الحقوق محفوظة منتديات غرام
iTraidnt by ROMYO
جميع الحقوق محفوظة منتديات غرام
iTraidnt by ROMYO

SEO by vBSEO 3.6.1