غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام

عـودة للخلف   منتديات غرام > منتديات روائية > روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها
الإشعارات
 
أدوات الموضوع طريقة العرض
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 81
قديم(ـة) 23-02-2014, 12:32 AM
صورة اسطوره ! الرمزية
اسطوره ! اسطوره ! غير متصل
©؛°¨غرامي ماسي ¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية عيال العز


" الـحـلـقــه 66 & The Final "

" الـتـكـمـلـه "
" نزلت دمعه من عيون خـلـود بندم " من 20 سنه انا شليت حنان وحطيتها بمز ولدج راشد من اول ما انولدو بالمستشفى على اساس انهـا اخته وهي بالحقيقيه اخت حمد ! "
" تجمدت عيون عايشه " انتـي .. انتـي شتقولين ؟ "
" سكتت خـلـود بعدها "
" حـاولت عايشه تمسك اعصابهـا لاسيما انهـا جـدام الناس " ليش سكتي ! ما تتحجين "
" ما قدرت خـلـود تنطق .. اكتفت بالدموع + الصمت .. اشكره كل شي ساطع مثل الشمس ! ما استحملت عايشه هالصمت .. مسكت خلود من كتفهـا وصـرخـت جـدام الكل " ليش تصيحين ها ! ليش ساكته ؟ حـسـبـي الله عليج انتي شسويتي "
" سكتت فجاه منصعقه .. كل من بالصاله التفت لخلود + عايشه مستفهمين " شـسـالـفـه ؟ "
" قربت حـنـان يم امها تسال بخوف " يمه شفيج شـصـايـر ؟ " التفتت بعدها لخالتها مستفهمه " خـالـتـي شسالفه ! ليش تصيحين ؟ "
" ما علقت عايشه .. كانت منزله راسها بصدمه من اللي اكـتـشـفـتته .. اما خـلـود كانت تصيح بحرقه .. تخرعت امينه من هالمشهد اللي ما افهمته .. قربت منهم تسال " شفيكم انتوا الثنتين ؟ عسى ما شر "
" بهاللحظه دخـل حـمـد مع راشد بالصاله عند الحريم .. قرب حمد من حـنـان بلهفه .. مسك ايدها مستانس " يالله حـبـيـبـتـي الملا بيملج علينا الحين "
" فـجـاه "
" صـرخـت خلود بجديه " لا ! الملجه هذي لازم تتكنسل الحين .. بالطيب بالقوه لازم تتكنسل الحين " قربت بعدها من راشد بجديه " شرايك يا راشد انت اللي تملج على حـنـان ! شرايك ؟ "
" انصدم راشد من كلام خـالـتـه اللي حـسـبـهـا مينونه او متخلفه عقليا " شلون املج على حـنـان وهي بالحقيقه اخـتـي ؟ "
" رمت خـلـود بنفسها على ركبتهـا تلوم نفسهـا " حـنـان مو اخـتـك يا راشد ! مو اخـتـك ! حـنـان بالحقيقه تـكـون اخـت حمد ! ادري ان الكل منصدم الحين والبعض مو مستوعب ! ويمكن بعضكم يعتبرني متخلفه او شاربه شي ! لكن تطمنوا انا مو متخلفه ولا شاربه سم .. انا بس ابي اقول الحقيقه لان ضميري ذابحني ! كل ليله يمر علي يأنبني ويمشي ! من 20 سنه بالمستشفى انا سويت شي حـقـيـر ! لما سمعت ان امينه بنت احمد يابت توم بنت و ولد انقهرت وحسيت بحقد مو طبيعي بقلبي ! ما كنت ابيها تستانس مع عبدالله طليقي ! عاد انا لعب بعقلي الشيطان وقمت غيرت اليهال بما أن عندي صلاحية الدخـول هناك ! خططت لكل شي .. شليت بنت امينه حنان وحـطيتهـا مع راشد اللي يايبته عايشه على اساس انها يابت الـ ... "
" سكتت فجاه تعض اصابع الندم " سامحوني ! انا مستعده ابوس ريولكم فرد فرد بس عشان تـسـامـحـوني "
" لحظة صمت نسمت على الكل ! امينه كانت امجابله حـنـان ودموعها تنزل بلا شعـور " حنان تـكون بنتي وانا ما ادري ؟ ماني مصدقه هاللي اسمعه ! ما اقول غير حـسـبـي الله عليج يا خلود يا اللي ما تخافين الله باللي سويتيه فينا "
" راشد ما كان مستوعب اللي سمعه " مـعـقـوله بعد كل هالسنين حـنـان تطلع مو اخـتـي ؟ "
" تجمدت عيون حمد مصدوم من هالخبر القاسي .. رجع 4 خـطـوات لورا يهـز راسه يمين ويسار مو مصدق " مستحيل ! مستحيل حـبـيـبـة الطفوله تـكـون اخـتـي التوم ! مستحيل "
" صـرخـت حـنـان بانهيار " انا ما اصدق ! ماا اصدق وما ابي اصدق ! هذي اكيد لعبه شيطانيه من خــالـتـي خـلـود عشان تمنعنا نملج ليش انها مقهـوره ان حمد ولد ريلهـا السابق عبدالله ! اكـيـد "
" ام يوسف كانت ساكته ! ما علقت .. نفس الشي بالنسبه لساره + ملاك .. ماكو شي ينقال اكثر من اللي قالته خلود ! فـكـتـفـوا بالصمت .. اما بالنسبه لناصر .. عبدالله ومحمد اللي كانوا ينتظرون مع الملا بالميلس سمعوا كل شي انقال ! صوت خـلـود العالي كان كافي من انه يوصل لهم "
" انصدم محمد من اعترافات خـلـود " مـعـقـولـه هاللي اسمعه يا ناس ! هل هذي بالفعل اخـتـي ام انهـا شيطان اخـرس على شكل انسان ؟ "
" ما استحمل عبدالله اللي سمعه .. طلع من الميلس مقهـور ! دخل بالصاله بدون استاذان .. قرب من خلود اللي كانت قاعده على ركبتهـا تناظر الارض ودموعهـا تنزل بندم كبير .. قرب منهـا .. مسكها من ايدها بقسوه جـدام الكل ! سحبها بدفاشه ليما الباب " انـجـلـعـي بره ! ما ابي اشوفج او اسمع بسيرتج مره ثانيه ! انتي يا خـلـود يطلع منج كل هذا ؟ المشكله انها مو اول مره ! هذي المره 2 اللي انصدم فيها منج ! ما اقول غير حـسـبـي الله عالساعه اللي عرفتج فيهـا "
" الكل كان يشوف تصرف عبدالله بخلود بصمت .. محد عارضه ولا حـد وقف جـدامه عشان يمنعه ! خلود غلطانه وتستاهل اللي ايها واكثر .. حـتـى محمد اخوها وقف عاجر ما قدر يسوي شي " اللي سويتيه يا خـلـود شي ما يـغـتـفـر "
^^
" من بعد هالحـدث اللي ما اظن ان حـنـان المسكينه بتنساه انهـارت بشكل كبير .. الحقيقيه اللي عرفتهـا من انهـا بنت امينه ما خـلـتـهـا تنتقل تعيش معاها .. الا تمت تعتبر عايشه مثل امهـا الحـقـيـقـيه .. امينه انـكـسـر قلبهـا من هاللي اكـتـشـفـتـه مـتـاخـر لكن ما باليد حـيـلـه ! تمت حـنـان مبتعده عن حـمـد سنتين تقريبا عشان تنسى كل هاللي صـار .. حـتـى بعد هالسنتين لما كانت تشوفه تسلم عليه عالسريع وتمشي عنه عشان ما تـحـتك فيه .. اما عن خـلـود صـارت مـكروهـا من الكل بسبب هاللي سويته "
***************
" بعد مـرور كل هالاحـداث بما فيهـا "
" بيوم من الايام "
" عايشه كانت قاعده بالصاله .. ماسكه بيدها دفـتـرها اللي قامت تـكـتب فيه خـواطـر مـؤخـرا .. ما عـرفـت شتـكتب اخـر شي .. هل تـكتب خـاطـره سعيده ام حـزيـنـه ام شنو ؟ كانت كل ما يـصـيـر حـدث معين تقوم تالف عليه خـاطـره .. يمكن من الشي اللي شافته في حياتها ,,
كتبت وهي سارحه ,, الله يرحمـك يا يـــوســف ,, امين ان شالله ,,
مر ببالها فيصل .. تذكرته .. مسكت القلم وكتبت باحساس " قالوا ان الشخص تعرف قيمته لما يغيب ..
وانت غبت ومات قلبي من رحيلك يا حنون ..
يا حياتي في غيابك كل جرح ما يطيب ..
وفي حياتي يا حياتي غير جرحك ما يهون ..
انا كلي وكل كلي فدوه لك يا الحبيب ..
ما يهمني غير قلبك والبقيه يزعلون ..
والله والله يا حبيبي انت لي احلى نصيب ..
والمشاعر في بعادك يشتكون ويشتكون ..
قالوا ان الشخص تعرف قيمته لما يغيب ..
وانت والله في غيابك زايده فيني الطعون .. "
" تـعـبـت من الـكـتـابه " هذا اللي قـالـتـه عايشه لنفسهـا "
" سكرت الدفتر بعدها .. حـطـتـه على جـنـب .. نزلت راسهـا .. غـمـظـت عيونهـا .. قـالـت بقلبـهـا " تـعـبـت ! انا تعبت من هالدنيا الـتـعـيـسـه ,, ابي اموت "
" فـجـاه "
" في شخص دخـل بالصاله .. ما انتبهـت عايشه اللي كانت منزله راسهـا .. قـرب منهـا هالشخص بـخـطـوات بـطـيـئـه ليمن وقـف امجـابلهـا .. حـسـت عايشه بـظل شخص واقف جـدامهـا .. رفعت راسهـا .. شافته ..
شــافــتــه ,,
شـــــافــــتــــه ,,
شـــــــــــــــافـــــتـــــــــــه ,,
تـجـمـدت عيونهـا الثنتين عليه .. ما استوعبت .. انصدمت .. نطقت اسمه " فـيـصـل "
" ما نطق ولا علق بشي .. كان يشوفهـا بابتسامه الم .. كان يشوف صدمتهـا واندهاشهـا لما شافته .. دمعت عيونهـا غصبا عنهـا .. كانت بتقرب يمه بتلمه .. بتحس فيه عشان تتاكد ان هاللي تشوفه مو حـلـم مثل احلامها السابقه ! لكنهـا على كثر ما تقدر تمالكت نفسهـا .. قـالـت له " 22 سنه يا الظالم ! لا حـس ولا حـتـى خـبـر "
" هم ما نطق .. ما كان حـاب من انه يتكلم عن الماضي الاليم .. هو الحين بالحـاظـر اللي حـب انه يبتدي فيه .. عيونه كانت تـخـبـي كلام كـثـيـر .. قدرت عايشه تقرا هالكلام اللي بعيونه وتفهمه "
ما بدي الك شو بني ! شو اللي جـرالـي بهالدنيـي ..
بدي معك ابدا العمر اول سطر باولدني ..
ما بدي الك شو بني ! شو اللي جـرالـي بهالدنيـي ..
بدي معك ابدا العمر اول سطر باولدني ..
ولا بدي احـكـي شو احصل !
شو اللي كسر فيا الامل !
واللي الب ضحكي زعل .. غـربـنـي ياما وردنـي !
ما بدي الك شو بني !
****
خـدنـي معك .. خـدنـي بايدك عالفرح ..
خـدنـي معك عمطرح المافي جـرح ..
خـدنـي معك باب الالـب لما انفتح خلاني حـدك انـحـنـي !
خـدنـي معك كل اللي من ابلك مظـا
خـدنـي معك وهم ومـرء حـزنـي انقطع !
خـدنـي معك بدي معك اعيش الرضـى ..
خـدنـي على العمر الهنـى ..
ما بدي الك شـو بني !
****
انته ومعي بحبك انا اد المدى ..
انته ومعي ما بدي من بعداك حـدى ..
انته ومعي الـبـي اللي عالحب اهتدى .. اعيش معك احـلـى دنيـي ..
انت ومعي بشعـر انا بشمس الدفـى ..
انته ومعي الخوف اللي ماليني اخـتـفـى !
انته ومعي ايدك عالضـفـى البك وفـى ..
جـنـب ورود مـزيـنـي ..
ما بدي الك شو بني ! شو اللي جـرالـي بهالدنيـي ..
بدي معك ابدا العمر اول سطر باولدني ..
ولا بدي احـكـي شو احصل !
شو اللي كسر فيا الامل !
واللي الب ضحكي زعل .. غـربـنـي ياما وردنـي !
ما بدي الك شو بني !
^
^
" مـا قـدرت عايشه تستحمل اكـثـر ! قـربـت منه ولمته ,, نست نفسها .. انصدم فيصل من هاللي سوته .. طـاح الموبايل اللي كان ماسكه من ايده بارتباك كبير .. تجمد ابمكانه مثل الجليد .. نزلت دموعه بلا شعور منه .. ابتعدت عايشه بعدها عنه .. قالت له بارتباك " اسفه .. انـا ما كنت قـ .. "
" قـاطـعـهـا ودموعه على خـده " وحـشـتـيـنـي " مسك بعدها ايدها " ليما الحين احبج يا بنت الناس "
" ابتسمت له .. قـالـت بلا شعور منـها " انا هم احـبـك "
" تجمدت عيونه مو مستوعب " شنو ! شـقـلـتـي ؟ "
" سكتت لثانيه .. نزلت راسها تصيح بندم .. تخرع فيصل عليها " عايشه شفيج ! ليش تصيحين ؟ "
قالت له : انا .. انا ...
" سكتت شويه .. كملت بعدها " انا بس مستانسه ليش انك يمي الحين .. ما تـتـصـور يا فيصل شكثر عانيت بغيابك ! انـا .. انا .. "
" سكتت تصيح بـحـرقـه .. تمالكت نفسهـا وقـالـت " انا حـبـيـتـك يا فيصل .. اي حـبـيـتـك ! ادري ان هالكلمه يات متاخـره لكن صدقني العتب مو مني الا من مشاعري الغبيه ! انا وايد تسرعت لما تـزوجـت يوسف .. اكتشفت ان حـبـي له كان لشخصيته مو لنفسه .. انا كنت احـبـك بدون ما ادري ! اذا تبي الصراحه انا كنت انتظرك ترد لي .. كل ليله كنت تمر علي بالحلم وتختفي بالليله اللي بعدها ! لا ليلي ليل ولا نهاري نهار ! كنت دوم ببالي تشغل افكاري .. ساكن بوجـداني .. ما تـتـصور شكثر مت من الصياح ! ذبحت نفسي بس عشان ترد لقطر .. انا .. انا .. انا احبك .. انا مستحيه من نفسي من هالكلمه اللي قلتها الحين كأني مراهقه بنت الـ 18 سنه .. ادري اني كبرت .. لكن مشاعر الحب اللي اكـنهـا لك كبرت معاي .. انـا .. انـا "
" سكتت لثانيه .. دموعها كانت مغرقه ويههـا .. قالت بنهيار " انا ما ابيك تخليني ! عفيه يا فيصل لا تخليني .. انا وحـده تعبت من الدنيا وبلاويهـا .. مابي شي منهـا ! كل اللي ابيه هو انك ما ... "
" قاطعها وهو يمسح دموعها " ما بخليج .. لو شنو يصير يا عايشه ما بخليج .. انا اصلا رديت عشانج .. فشلون الحين بخليج ؟ عشاني انا لا تبجين .. دموعج غاليه علي يا بنت الناس "
" ارتاحت نفسيتها .. حـسـت انها انولدت من يديد .. اكاهو حـبـيـبـهـا امجابلها مثل ما تمنت .. مو مهم اذا نص عمرها راح .. المهم الحين ان الشخص اللي تحبه يمهـا وما بيخليهـا لو شنو ما صار "
" فـجـاه "
" صـرخـت ساره مو مصدقه اللي تشوفه جـدامهـا " فـيـصـل ! انت بالفعل اخـوي فيصل او شبيها ؟ ام تمثال محنط ام خـيـاله ام شنو ؟ "
" ابتسم لهـا " هلا ساره "
" ما استوعبت " مـعـقـوله ! بعد مرور 22 سنه يرد فيصل للوطن ؟ من بعد ما حسبناه ميت يرد لنا حـي "
" صـرخـت بعدها مره ثانيه " يا ناس ! يا عالم فيصل هني بالبيت "
" الكل تيمع حـوله بما فيهم راشد + حـنـان اللي اول مره يشوفونه .. اما بالنسبه لملاك لمت فيصل ودموعها تنزل من عيونهـا " وحـشـتـنـي يا راعـي البطبطه الوسيم "
" رد عليهـا بابتسامه " انتي هم وحـشـتـيـنـي يا الشيطانه "
" لمته امه تـصـيـح " جـذي يا فيصل ! جـذي تسوي فيني يا الـحـمـار ؟ "
" ضـحـك فيصل على كلمة الحمار " ما يخالف يمه .. بصير لـج انسان ان شالله بس اهم شي انـج ما تصيحين "
" طـقـتـه امه على راسه " تتمسخر هـا "
" عيون فـيـصـل كانت تشوف عايشه بابتسامه .. نفس الشي بالنسبه لهـا .. حـسـت ان الدنيا فتحت لهـا ابواب الامل من يديد "
***************
ملاحظه ,,
طول هالـ 20 سنه وفيصل ما غـادر بلاده ,, طول هالوقت كان عايش بقطـر بمكان ما ,, اصلا ما حط ريوله بمطار الدوحـه ,,
وأخبار أهله كانت توصل له أول بـأول ,,
***************
" بعد اسـبـوعـيـن "
|| بـطـاقـة عـرس عبيطـه ||
|| تتشرف عائلة المرحـوم الغني احـمـد يوسف الـ ... وعـائلة المرحـوم الفقير راشد محمد الـ ...
بدعوتـكـم لـحـظـور عرس
الـشـيـبـه فـيـصـل على الـعـيـوز عـايـشـه ..
وذالك في تمام الساعه الـ 8 مـسـاءا بفندق الدفنه بالشراتـون بتاريخ 9_9_2008
اتمنى انكم تـخـلـون عيالكم خـامدين بالبيت .. ويا ويلكم ان دعستوا موبايلكم تحت عبيكم .. ترى عندنا اجهزة تفتيش حديثه ..
تحياتي .. نـواف احـمـد يـوسف الـ ... اخـو الـمـعـرس الوسيم ..
^
^
" حـط فيصل ايده على راسه متفشل " حـسـبـي الله على ابليسك يا نـوافو ! ياي من امريكا خـصـوصـي بس عشان تـفـضـحـنـا ببطاقة العرس اللي ما خـلـيت احـد وما عطيته اياها "
" ضـحـكـت عايشه " ما يخالف .. خـلـه مستانس مثل ما احـنـا مستانسين الحين "
فيصل : بس والله فشله ! انتي تدرين كم عمري الحين ؟
عايشه : 43 سنه وشنو يعني !
فيصل : اخـاف الناس يقولون عـنـي مـراهـق يا عايشه !
عايشه ( بابتسامه ) : لا تـخـاف .. انا ما ابيك تهتم لكلام الناس .. احـنـا مو قاعدين انسوي شي غلط لسمح الله ! احنا بنملج بالبيت بحفله صغيـره ..
فيصل : انزين شرايج نسافر اول ما نملج بدون هالحفله اللي بتصير بالبيت ؟
" سكتت عايشه شويه .. سالت بعدها " وشنسوي ببطـايـق العرس اللي فـضـحـنـا فيهـا نوافـو ؟ "
" فـجـاه "
" طل عليهم نواف من الدري " يا المينون انت وياها ! يعني بالله عليكم الحين مـعـقـولـه انا بطرش للناس بطـاقه بهالشكل ! الشيبه فـيـصـل والعيوز عايشه وخـلـوا عيالكم يـخـمدون بالبيت ! ويا ويلكم اذا دعستوا موبايلكم تحت العبي ! كنت استعبط وياكم ابشوف شبتسون "
" شـاف فيصل نواف بنظـره " مالت عليك وعـلـى هبالتك "
" اما عن عايشه كانت تـضـحـك " الله يغربل ابليسك يا نـوافـو "
" تـزوجت عايشه من فـيـصـل متجاهلين التقدم بالعمر وهم متجاهلين كل شي صـار بالماضي الاليم .. كل من بالبيت استانس لهم .. امينه فـرحـت لاخـوها " مبروك يا فيصل واخـيـرا اللي تمنيه صـار "
" نواف هم استانس حـتـى استعبط عليهم واشترى لفيصل بطبطه مكتوب عليهـا من اليسار الشيبه فـيـصـل ومن اليمين العيوز عايشه " هذي هديتي لكم ان شالله تعجبكم وتتذكروني فيهـا طول ما انا مسافر امريكا "
" ملاك قالت " ياليت اقدر اشوف على الاقل لو لثانيه عشان اشوفـكـم بهاليوم السعيد "
" اما عن ساره استانست وقدمت لعايشه ساعه الماس " هذي مني لـج .. عاد ان شالله تعجبج "
" ام يوسف باست عايشه بابتسامه " مبروك حـبـيـبـتـي .. تستاهلين فيصل وهو هم يستاهلج "
" نوال اللي ما كانت تحـب عايشه استلطفتهـا بهاليوم السعيد .. على قولتهـا " من يدري يمكن مع الايام احـبـهـا "
" راشد ولد عايشه هم استانس لحال امه " اتمنى لج التوفيق بالدنيا يا يمه "
" نفس الشي بالنسبه لحنان فرحـت " مبروك يمه .. انتي امي مهما انكشفت الحقيقيه جدامي .. اتمنى لج السعاده ان شالله "
" محمد اخو عايشه حس بالسعاده لوناسة عايشه " اهم شي عندي انج تكونين مرتاحه ومستانسه بالدنيا "
***************
"ما بقى من عمر ابطال القصه "
امينه .. عاشت حياتها مستانسه مع عبدالله و ولدها حمد اللي حب يكمل دراسته باستراليا بعد ما عرف ان حنان اخته .. قال لنفسه " الابتعاد عن الوطن كم من سنه هو الحل الوحيد "
نواف .. بعد ما تزوج فيصل من عايشه رد يكمل شغله بامريكا مع مرته .. وكانوا عايشين مستانسن بغض النظر عن المشاكل اللي تصير من بينهم بسبب بخار العيش واللحم لما يصفر الانذار بالبيت Lol
نوال .. مثل ما قلت سابقا وسواسها اختفى للابد بس المشكله الحين ان هالوسواس اللي كان فيها انتقل لبنتها ناديه .. على العموم عاشت حياتها مع وليد مرتاحه ..
ساره .. عاشت حياتها عانس من بعد ما رفضت كل اللي تقدموا لها .. الصدمه اللي انصدمت فيها بالماضي ما قدرت تنساها .. هي صحيح مرت بحاله نفسيه عصيبه وقدرت بعد طلعت روح تجتازها لكن هم ما قدرت تنسى جاسم .. الانسان الوحيد اللي بالفعل حبته .. وما تتصورون شكر ندمت على اللي سوته بالاستاذ جابر لكن الندم ما عاد يفيد الحين !
ملاك .. كانت فاقده الامل بكل شي من بعد الحادث .. لكن مع رجعت فيصل للوطن انفتح لها الامل بالدنيا من يديد .. قربها من اخوها الغالي كان يسعدها ويحسسها بالاطمئنانيه وان الدنيا ليما الحين بخير .. وداها فيصل كذا مكان عشان تتعالج بره لكن للاسف ماكو فايده .. فعاشت حياتها مثل ما هي مقتنعه بالقدر ..
ناصر .. مثل ما هو مدمن نت .. ومن بعد تجاربه الفاشله مع البنات كره شي اسمه زواج لهسبب عاش حياته عزوبي ..
محمد .. تزوج وهو كبير بالسن .. حتى زوجته اللي تزوجها كانت كبيره 37 سنه .. هو كان رافض فكرة الزواج .. لكن عايشه حاولت معاه اكثر من مره ليمن قدرت تقنعه .. والحمدلله عايش حياته مرتاح مع مرته ايمان اللي اشتغلت بكيوتل معاه وحس نفسه منجذب لها متناسي الماضي الاليم ..
خلود .. بعد ما طردها عبدالله بيوم الملجه من البيت لما كشفت لهم حقيقيه حنان .. مكانهـا صـار " بمستشفى الامـراض العقليه "
حنان .. خلصت الجامعه وتزوجت دكتور كان معجب فيها بايام الجامعه .. هي ما كانت تحبه لكنها استطلفته .. عاشت حياتها مستانسه متناسيه الماضي اللي كان .. لكنها ليومنا هذا تنادي امينه بـعمتي وعايشه بامي "
حمد .. مثل ما قلت لكم كمل دراسته باستراليا وبعدها فكر ياخذ الدكتوراه .. كل همه كان بالدراسه خاصه من بعد اللي صار له بيوم ملجته ..
راشد .. هالانسان كان وايد طموح .. حياته كلها كانت دراسه بدراسه .. غرامه الاجتهاد بالدنيا .. ما كان يفكر بالزواج لين ما يكون نفسه ويحس انه مستعد له استعداد كامل ..
ام يوسف .. مع مرور كل هالسنين تغيرت تغير كلي .. انقلبت من انسانه قاسيه لين انسانه طيبه .. تحب الناس والخير .. وما همها غير كسب رضى الله سبحانه بالاخره ..
ام عبدالله .. حتى بعد ما كبرت وعيزت هم قلبها الاسود وحقدها على الناس ظل مثل ما هو ما تغير لين ما ماتت وهي بقلبها الاسـود !
***************
" يا قرائي الاعـزاء .. تخيلوا هالحوار بين الشيبه والعيـوز لول "
اقول لج شي يا عايشه ؟
عايشه ( بابتسامه ) : هلا حـبـيـبـي .. امـر !
" ابتسم فيصل لهـا " تذكرين شقلتي لي من زمان ؟ شكلي غلبتج الحين "
" استفهمـت " اممم ! لا والله مـا اذكـر ! ليش انا شقلت ؟ "
فيصل : قلتي لي .. شفت النجوم بالسما فـوق ! ما بتقدر توصل لهـا تماما مثلي انا ! هذا اللي قلتيه بس انا وصلت لج !
" سكتت عايشه .. نزلت راسهـا متفشله .. سوت نفسهـا ما تتذكر " اممم .. لا ما اتذكر اني قلت هالكلام السخيف "
" ضـحـك فيصل " ما يخالف ,, مو هذا هو المهم .. انا ابيج توعديني الحين ان ما في شي يستاهل بالدنيا عشان يفرقنا بيوم "
" ابتسمت له " اوعدك "
^^
.:. محبوبي .:.
هات الورق .. كل الورق ..
واكتب بكل السطور كلمه يملاها الشعور ..
كلمه لا يمكن تبور
.:. احـبـك .:.
اكتب باول سطر اخر سطر وفوق الورق
" لا يمكن انه بنفترق ولو قضى فيك العمر "
وبعطيك من عمري عمر ..
Bye
" تمت قـصـتـي وبحمدلله بعد ما تعبت وانا اكتب فيها .. حاولت على كثر ما اقدر اني ابين اكثر قدر من الاحداث اللي ممكن تصير باي مجتمع من المجتمعات .. يمكن بعض المشاهد ما كانت واقعيه لكن حبيت أكتب كل شي يدور في بالي .. واذا ما كان واقعي ما بيكون خيال ,, الصراحه كنت ابي اختمها بنهايه حزينه بس تعوذت من ابليس ^^" وقلت يمكن القراء ما يتقبلون النهايات الحزينه ! عشان هالسبب ختمتها بنهايه سعيده .. نفس الشي بقصتي السابقه " اسـيـرة البدر " نهايتها كانت سعيده .. بقصتي " عـيـال الـعـز " حاولت اطولها على كثر ما اقدر عشان اعطي كل شخصيه حقها بالدور ..
بالنهـاية .. اتمنى انهـا نالت على اعجابكم .. ارائكم .. انتقاداتكم ..
سي يـا بقصه يديده ان شالله بالمستقبل القريب ^^
تحياتي لكم .. LORENA


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 82
قديم(ـة) 13-03-2014, 02:21 AM
وردة الجوري الجزائرية وردة الجوري الجزائرية غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية عيال العز/كاملة


سلمت يمناك
ننتظر جديدك

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 83
قديم(ـة) 13-03-2014, 03:36 AM
صورة بيبه الاموره الرمزية
بيبه الاموره بيبه الاموره غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية عيال العز/كاملة


يسلموووووووووووو ويعطيك العافيه

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 84
قديم(ـة) 14-03-2014, 01:07 PM
صورة سهآم الشوق الرمزية
سهآم الشوق سهآم الشوق غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية عيال العز/كاملة


الرواية من جد جنان



كان ودي ملاك يسفرونها للعلاآجج
فديت الشيبه بسس
سلطون على قولت نواف وششش صآر علية


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 85
قديم(ـة) 23-03-2014, 07:23 PM
كبرياء انثى هز عرش الرجال كبرياء انثى هز عرش الرجال غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية عيال العز/كاملة


nice story

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 86
قديم(ـة) 19-06-2015, 12:03 AM
صورة أنتهينا الرمزية
أنتهينا أنتهينا غير متصل
©؛°¨غرامي مبدع¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية عيال العز/كاملة





روووووووووووووووووووووعه

بس لو ماكان فيها " لعن . سب . بعض الألفاظ"؟

كان يااااااااسلاااااااام



الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 87
قديم(ـة) 03-07-2016, 11:25 PM
stary stary غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية عيال العز/كاملة


وفقتي في الطرح

الرد باقتباس
إضافة رد

رواية عيال العز/كاملة

الوسوم
مرررره , الـــعز , حلووه , روااايه , عــيــــااال
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
مجلس الروايات للإستفسارات و الطلبات فقط [ الإقتراحات ممنوعة ] ؛ روح زايــــد روايات - طويلة 34643 الأمس 10:01 PM
رواية من تحت سقف الشقى أخذتني / الكاتبة : نرجسيه؛كاملة فتون الوررد روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 2350 29-05-2019 09:51 AM
مجلس الروايات للإستفسارات و الطلبات فقط [ الإقتراحات ممنوعة ] ؛ وردة الزيزفون روايات - طويلة 18339 04-08-2013 11:40 AM
مجلس الروايات للإستفسارات و الطلبات فقط [ الإقتراحات ممنوعة ] ؛ روح زايــــد روايات - طويلة 2003 07-01-2012 08:52 PM
مجلس الروايات للإستفسارات و الطلبات فقط [ الإقتراحات ممنوعة ] ؛ روح زايــــد روايات - طويلة 2018 20-05-2011 10:18 PM

الساعة الآن +3: 04:44 AM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


youtube

SEO by vBSEO 3.6.1