غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 1
قديم(ـة) 24-01-2010, 11:57 AM
صورة بـنـت الماجد الرمزية
بـنـت الماجد بـنـت الماجد غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رواية فاطمه وفيصل / بقلمي , كامله


هايوو

شلونكم شخباركم

انه زينه

هذي اول روايه لي وحبيت انزلها هني

اتمنى اشوف منكم تفاعل واذا لقيت تفاعل انشاء الله بكمل الروايه


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 2
قديم(ـة) 24-01-2010, 11:59 AM
صورة بـنـت الماجد الرمزية
بـنـت الماجد بـنـت الماجد غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: فاطمه وفيصل روايه رومنسيه جريئه < بقلمي



البــارت الأول



راشد : فطوم ووجع قومي بسج نوم

فطوم وهي تحط راسها تحت المخده بس شوي 5 دقايق

راشد : اوو شكله ما ينفع وياها جذي

راشد نزل المطبخ وجاب جيك ماء بارد وكباه فوق راسها

فاطمه وهي مفزوعه

فاطمه : ووجع وقفت قلبي

راشد ما قدر يمنع نفسه انه ما يضحك على شكل فاطمه المبلل

وطلع من الغرفه

راشد (( يصير اخو فاطمه صبي في قمه الجمال شعره بني طويل يوصل لـ نص رقبته

عيونه بنيه فاتحه وهو حنطاوي طويل شوي وجسمه رياضي يدووخ عمره 19 ))

فاطمه (( بنت قمر تهتم في اناقتها شعرها طويل لين نهايه ظهرها اشقر فاتح وعيونها عسليه

فاتحه وخشمها سله سيف وفمها صغير وجسمها حلو كأنها عارضه ازياء عمرها 17 بتدخل اول
سنه جامعه ))

فاطمه قامت بملل ودخلت الحمام واخذت دووش وطلعت تفكر وش تلبس اليوم هو اول يوم جامعي

فـ لـ بست رسمي قميص اسود وجاكيت اسود وبنطلون بدله رسميه اسود ولبست حجابها

ونزلت تحت لقت بيتهم كلهم قاعدين على الطاوله يفطرون باست راس امها وابوها

راشد : انا بعد بوسي راسي

فطوم : حضرتك تنكت اقول تلحقها

وقعدت على الطاوله اكلت شي خفيف وقامت توها بتطلع سمعت صوت يناديها

راشد : لا تروحين مع السواق انه بوديج

فطوم : اوكي

ركبت فطوم السياره مع اخوها ووصلها للجامعه قبل لا تنزل بوست اخوها في خذه ونزلت

وهي تمشي في ممرات الجامعه انصدمت بواحد وطاحت عينها على عيونه ظل يطالع

فيها وهي تطالعه كان الصبي يدوووووووووووووووووخ يخقق بقووه

فاطمه : عفوا ونزلت راسها ومشت

لحقها الولد << شكله مغازلجي

الصبي وهو يطالعها بنضرات : ممكن نتعرف ؟ انا فيصل وانتي

فاطمه : طالعته بنظراه استحفار ومشت رجع مسك يدها وقال : شفيه الحلو علينا

فاطمه : ..... بس اكتفت بنظره له

فيصل : لا تسوين روحج شريفه وحركات يعني وقام يطالعها بنظره استهزاء

فاطمه وهي ترفع يدها بس قبل لا توصل يدها لخذه حست بيد مسكتها ونزلت يدها

فيصل : تعرفين من انا ، انا فيصل شلون تجرأين وتمدين يدج عليي

فاطمه : ...... مشت بهدوء وهي تقول في قلبها مغرور وشايف روحه بس من حقه لانه

يجنن بس حركاته وسكتت

بعد مده دخلت السكشن لقت نفس الولد اللي انصدمت فيه معاها في الصف

فاطمه : اففففف وش ها الحاله بس وبعد مده التفتت الى صديقه عمرها ليلى وراحت قعدت

يمها

ومكان فاطمه يصير ورا كرسي فيصل

فاطمه وهي تسولف مع ليلى لين ما حظر الدكتور

اول مادخل سلم الكل قام ورد السلام

ماعدا فيصل رد السلام وهو قاعد

فاطمه وهي تكلم ليلى بصوت يشبه الهمس

فاطمه : ووجع شوفي ذاك صج ما عنده احترام

ليلى : وهي تضحك امبيه فطوم ما عليج منهم

قعدو وكل واحد صار يقوم يعرف بنفسه قامت فاطمه

الدكتور وهو مو قادر يشيل عيونه من عليها وش اسمج

فاطمه : اسمي فاطمه

فيصل قام يطالعها وهو سارح في جمال عيونها

ليلى : فطوم شوفي هذا ماشال عيونه عنج من بدايه المحاظره للحين

اما فطوم فأكتفت بأبتسامه

الدكتور شرح المحاظره وتوه بخلص انتبه فيصل انه من بدايه المحاظره وهو مفهي

ويطالع فاطمه ولا فهم شي

بعدين فاطمه قامت عطت الاستاذ تراويه وش سوت قال لها ماشاء الله ممتازه اي احد مو فاهم

يسأل فاطمه لانه ما عندي وقت اشرح

فاطمه وهي تسمع صوت احد يناديها

فيصل : فاطمه

فطوم ترد بدون نفس : نــعم

فيصل : لا بس اجرب صوتي

فاطمه : ياشينك اذا حبيت تسوي خفيف دم < فاطمه بصوت شبه مسموع ثقيل الدم

بس فيصل سمعها

وطالعها بنظره

بعد مده فاطمه تمشي ومرت على فيصل علشان بتقعد مكانها

مسك فيصل يد فاطمه

فيصل : رفعه اليد من شوي ماراح تعدي على خير

فاطمه : وهي تبتسم ابتسامه غامضه اللي ما تواصله بيدك واصله برجولك

فيصل : بصوت يشبه الهمس لا تتحديني

فطوم اكتفت بأبتسامه ورجعت مكانها اخذت شنطه اليد

وراحت هي وليلى مطعم الجامعه مرت على راشد اخوها ابتسمت له وراحت وقفت مقبابلته

وقعدو يسولفون شوي وبعدين طلبت لها اكل بس عيون فيصل كانت عليها من اول ما شافت راشد

فيصل وهو يتكلم في داخله : هه ومسويه لي فيها شريفه وكاهي تبتسم له ولا تكلمه وتضحك

عيني عينك ما يدري ليش ها البنت حركت شي داخله معنه اكبر مغازلجي وكل البنات يتمنون

منه نظره وذي لما كلمها كانت بتمد يدها وكانت يحس انها شايفها من قبل وها الشكل

مو غريب عليه بس ف وين ؟



انتهى البارت



معقوله فيصل يكون يعرف فاطمه من قبل ؟

وبعدين بيعرف انه ذي اخوها لو لا ؟؟


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 3
قديم(ـة) 24-01-2010, 12:00 PM
صورة بـنـت الماجد الرمزية
بـنـت الماجد بـنـت الماجد غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: فاطمه وفيصل روايه رومنسيه جريئه < بقلمي


وراحت هي وليلى مطعم الجامعه مرت على راشد اخوها ابتسمت له وراحت وقفت مقبابلته

وقعدو يسولفون شوي وبعدين طلبت لها اكل بس عيون فيصل كانت عليها من اول ما شافت راشد

فيصل وهو يتكلم في داخله : هه ومسويه لي فيها شريفه وكاهي تبتسم له ولا تكلمه وتضحك

عيني عينك ما يدري ليش ها البنت حركت شي داخله معنه اكبر مغازلجي وكل البنات يتمنون

منه نظره وذي لما كلمها كانت بتمد يدها وكانت يحس انها شايفها من قبل وها الشكل

مو غريب عليه بس ف وين ؟

******

فاطمه كملت كلامها مع راشد وراحت قعدت على الطاوله هي وليلى وكانت طاولتهم كانت

مقابله لـ طاوله فيصل واصدقائه

فاطمه بصوت شبه مسموع : وش ذي الصدف

ليلى تتكلم بصوت مسموع : فطاموه شفيج قلبتي ويهج مره وحده

فيصل سمع كلام ليلى وقعد يكلم روحه : اي راح عنها حبيب القلب ليش ما تقلب وجهه

(( يقصد راشد ))

بعدها فيصل قام يطالع فاطمه بنظرات استحقار وها النظرات ما فاتت فاطمه

فاطمه بصوت مسموع : قومي ليلى من هني الاوادم اللي قبالنا شكلهم سد نفسي

واتعمدت انه تخلي فيصل يسمعها

قامت فاطمه مع ليلى وطلعو من المطعم فطوم وهي تمشي تسمع خطوات تمشي وراها بس

ما حبت تلتفت ومشت بسرعه ودخلت صفها

كان تقريبا اغلب الطلبه داخل الصف

فاطمه وهي توها بتقعد مكانها سمعت صوت يناديها

فيصل بطريقه صراخ : فاطمه صار لي ساعه امشي وراج وانتي مطنشه < لا تلومونه مقهور

فاطمه : انه ما ادري انك كنت تمشي وراي وخفظ صوتك لو سمحت ما اسمح لك تصرخ علي

انه موب اصغر عيالك

فيصل و بصراخ : اصرخ ما اصرخ كيفي

فاطمه : لا مو كيفك ولا تكلمني مالي شغل وياك

فيصل بصراخ وبطريقه سخريه : هه لا تسوين روحج شريفه انا شفتج من شوي واقفه مع

واحد في المطعم تسولفين ولا تضحكين معاه عيني عينك

فاطمه ترد بعد استيعاب : انت شتقول من ؟

فيصل : لا تسوين رووحج مثال للبنت الشريفه و انتي تعرفين من اقصد مافي داعي تسوين

نفسج مو فاهمه يا محترمه يا هههههههههه

فاطمه ترد بقهر : احترم نفسك وثمن كلامك وانه محترمه غصبن عنك واشرف منك ومن اللي جاا....

وبعدها ما كملت كلمتها حست بـ كف قوي جاها على وجهها


انتـــــهى البارت

وش بكون موقف فاطمه وياترى وش بتسوي ؟

بيعرف فيصل انه اللي كان وياها اخوها او لا ؟؟

وشنو توقعاتكم للبارات الجاي ؟؟


وادري انه البارت قصير بس انشاء الله بعوضكم في البارت الجاي

تحيتي


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 4
قديم(ـة) 24-01-2010, 12:02 PM
صورة بـنـت الماجد الرمزية
بـنـت الماجد بـنـت الماجد غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: فاطمه وفيصل روايه رومنسيه جريئه < بقلمي


فاطمه ترد بقهر : احترم نفسك وثمن كلامك وانه محترمه غصبن عنك واشرف منك ومن اللي جاا....

وبعدها ما كملت كلمتها حست بـ كف قوي جاها على وجهها

××××××

فاطمه وهي تحاول تستوعب الكف اللي جاها ، حاولت تتماسك نفسها قد ما تقدر

ورفعت راسها طاحت عيونها العسليه على عيون فيصل طالعته بنظرات استحقار

واهانه ها النظرات ذبحت فيصل حس قلبه يتقطع تقطيع فيصل ظل يطالع فاطمه

وهو منتظرها تصرخ وتضربه بس ما صار ولا شي من اللي توقعه

فاطمه : .... وابتسمت ابتسامه تحدي غامضه ما قدر انه يفسرها وطلعت وسكرت باب

السكشين < الصف > بهدوء ، بس مجرد انها طلعت حست روحها مخنوقه راحت بسرعه

الحمام وهي ما قادره تمسك نفسها قعدت على الارض وصارت ضامه نفسها وتصيح ،

سمعت صوت قريب من الحمام فقامت مسحت دموعها بسرعه وقعدت تطالع شكلها في

المنظره وخذها اللي صار احمر واصابع فيصل اللي طابعه على خذها لبست شيلتها بسرعه

وطلعت وهي تمشي حست شي يسحبها لورا غمضت عيونها وصار قلبها يقرقع طبول من

الخوف فجأه سمعت صوت رجولي من وراها

....... : فاطمه انا انا

دارت فاطمه : هذا انته

..... : انا انا

فاطمه : انته شنو ابعد عن طريقي احسن لك يا استاذ فيصل

فيصل : فاطمه انا < هو كان وده يقول اسف بس ها الكلمه صعبه عليه ما تطلع من لسانه >

انا ما كان قصدي مديت يدي عليج بدون احساس

فاطمه تكلمه بقهر : انته تعرف انته شنو ؟

فيصل بعدم استيعاب لكلامها : عفوا ما فهمت

فاطمه : انته ولا شي ولا شي انه ابويي ما عمره مد يده علي اخر عمري تجي انته

وتمد يدك ضحكت ضحكه استهزاء هه

فيصل : فاطمه انا سبق وقلت لج

فاطمه تقاطعه : ما ابي اسمع منك شي انته فاهم وابتعد عني وعن طريقي احسن

ما ابتلي فيك

فجأ دارت نسمه هوا خفيفه قدرت تشيل شيله فاطمه عن وجها وشعرها الحرير الاشقر

وبينت اصابع فيصل اللي كانت فاطمه مغطتنهم با الشيله فيصل قعدت يطالعها يطالع شعرها

اللي لامتنه بأهمال وخصل شعرها الطايحه على عيونها

وصار يقرب منها وفاطمه لصقت في الجدار اعتلى صوت انفاسه وقرب لها وهمس في اذونها

انتي انسانه ولا ملاك قام يمسح على شعرها ويقربها له وهو يشم ريحتها

فاطمه توها تحس با اللي يصير ابتعدت عن فيصل واخذت شيلتها من الارض وصارت تلفها

بخوف فيصل انتبه لأصابعه وقرب لها وقعد يطالع خذها

فاطمه : لو سمحت استاذ فيصل روح عني

فيصل : .... صار يمسح على خذها وبعدين ضغط عليه بقوه خله فاطمه تنعصر من الالم

فيصل وبكل حنيه : يعورج ؟

فاطمه وهي عاضه على شفايفها من زود الالم : ايه شوي

ومشت عنه فيصل مسك يد فاطمه

فيصل بصوت يشبه الهمس : زعلانه مني

فاطمه ترد بدون نفس : لا خلني اروح

فيصل ضغط على يدها اكثر وقال لها : مبين

فاطمه : يدك تألمني شيل يدك عني

فيصل : واذا ما شلت يدي ، انزين شسوي وترضين ؟

فاطمه ما اعتقد يهمك ارضى لو لا ؟

فيصل وهو يتكلم في قلبه : اه اه شلون ما يهمني

رد على فاطمه : ايه

فاطمه : عيل وحده بوحده

فيصل : هههه شلون يعني ؟

فاطمه : لا تضحك

فيصل : حاظر عمتي ههه الحين شنو المطلوب

فاطمه : وحده بوحد مثل ما سطرتني بـ سطرك قالت جذي وهي متأكده انه فيصل ما بوافق

بس علشان تقهره

فيصل : يعني كـ رد اعتبار مثلأً

فاطمه : ايه وعلشان ابرد حرتي

فيصل ما قدر يمنع نفسه انه يضحك : ههههههه كلامج ههههههههه

فاطمه : افف مو فاضيه لك شنو قلت ؟

فيصل : رفع راسه وقال لها يلا

فاطمه وهي بتموت من الخوف : شنو يلا ؟

فيصل : سطريني يلا فيصل وهو يقرب منها شنو ما بتعطيني كف ؟

فاطمه وهي تصيح : روح عني

فيصل فهم انها خايفه منه وابتعد عنها

بعدين سمعوا خطوات قريبه من المكان اللي قاعدين فيه

فيصل : فاطمه قومي خل نروح مكان اهدأ من هني

فاطمه : شلون يعني نطلع

فيصل : الحقيني

وظل يمشي فيصل وفاطمه ظلت لاحقته لين ما طلعوو من الجامعه

فاطمه : هييييي انت وين ناوي توديني لا تفكر اني بجي وياك

فيصل وهو ماسك يد فاطمه : وقال لها شكلها طراقاتي تعجبج اظاهر تبين بعد واحد

فاطمه : ........

فيصل سحب فاطمه من وراه وظل يمشي

فاطمه : اه يدي وين بنروح

فيصل : ..........

استاذ فيصل لـ وين بتوديني

فيصل : ..........

فاطمه : استاذ فيصل ممكن تقول لوين بتوديني

فيصل : فيصل يتكلم في داخه اففف حنانه

فيصل رد عليها : استاذه فاطمه ممكن تسدين حلجج وتنطمين اكوو وصلنا

فاطمه : ذي البحر

فيصل بطريقه طناز : لا والله حلفي عاد زين قلتي لي اقول امشي امشي

فاطمه : قصدي ليش جايين هني

فيصل : ما بتوقفين اسأله انتي ؟

اتفشلت فاطمه وسكتت

فيصل :لانه ابي اتفاهم وياج قلتي تبين تعطيني كف ما عندي مانع

فاطمه : بس ما ابي شي

فيصل : اففف شسوي علشان ترضين

فاطمه وتلفونها يرن : عفوا

ردت على التلفون

ورجعت لـ فيصل

فاطمه : انه برجع الجامعه سواقي ينطرني

فيصل : انزين بس

فاطمه : مشت عنه قبل لا يخلص كلامه

فيصل : في نفسه وش ها الاحترام هذي انا اتكلم وهي تمشي يه

فيصل وهو عند البحر اتصل لـ رفيجه محمد معاه في الصف

فيصل : الو هلا حمود

محمد : شفيك ليش صوتك جذي وبعدين ليش تسطر البنت شفيك فيصل

فيصل : لا تزيدها عليي من فضلك بروحها زعلانه وما تبي لا تشوفني ولا تسمع صوتها

محمد بتفهم لانه يعرف رفيجه ما يحب احد يزعل منه : ما عليه يا فيصل

بس اقولك شي تستاهل

فيصل : يه بغيتك عون صرت لي فرعون

محمد : ايه يا فيصل انته سطرتها قدام الكل

فيصل : وانزين كاني قلت لها مو قصدي

محمد : فيصل اعتذر لها قدام الكل علشان تحس انه كرامتها رجعت لها

فيصل : ما اقدر انته تدري اني ما اقدر اعتذر

محمد : مو لازم تقول اسف جيب لها ورد و قول لها انه ماكان قصدك وبس

فيصل : والله انك جبتها عمري عليك باي وقطع الخط

وخلى السواق يجيه جنب البحر

السواق وهو يفتح الباب لـ فيصل : استاذ فيصل ماما يقولك لا تتأخر تعال الحين خواتك بيجون

يتغذون

فيصل : اوكي ودني البيت الحين

فيصل اول ما دخل البيت ركضت له بنت اخته ربى

ربى : حبيبي خالي احبك وحشتني

فيصل وهو يحضنها : هههههه عمري انتي فديتج

وبعدين راح سلم على خواته وامه

وبنات اخته سحر ووندى وبسمه باسوه وقعدو يسولفون وياه شوي

جوري: اخويي فديتك

راح فيصل لأخته جوري وحوطها بيدها وقال لها فديت قلبج وحشتيني ههه

جوري : وانت اكثر

فيصل : يلا انه بركب ببدل الحين وبمر اشوف سعود وبرجع لكم

جوري وسعود يصيرون اخوان فيصل

جوري اصغر من فيصل عمرها 16 في اول سنه ثانوي

وسعود عمره 17 وهو اقرب شخص لـ فيصل

واما فيصل عمره 19 يعني اكبر من فاطمه بسنه

فيصل بدل ونزل مع اخوه تحت

سعود : هلا يلا انا جوعان حطو الغذا يلاااا يا ميري ما ادري وش اسمج يلااا

فيصل : ههههههه يلا غذا غذا نبي غذا لمـتى يعني

امهم بعصبيه : وين قاعدين في سوق المركزي كل واحد يصرخ

الكل : ههههههههه

فيصل : يلاااا غذاا يلاااااا ههههههههههه

ام فيصل : اذا ما عقلت ما نبي ماكله معاكم

فيصل خلاص فديتج بس انتي اللي تحطين لي غذا

تدرين ما احب من يدهم شي

ام فيصل : اففف متى تتزوج وافتك منك

الكل : ههههههههه

ربى : اصلا خالي ما بيتزوج هذا لي اني بروحي

فيصل : باس يدها وقال لها انا اصلا مستحييييــــل اتزوج

ام فيصل : فيصل يمه مو معناه انك كنت تحب دانه وراحت ما في غيرها كاهم في بنات

احلى منها


فيصل قبل لا ياكل : انا ما قلت جذي بس انه ما ابي اتزوج لا من دانه ولا من غيرها

وقام عنهم

سعود : افف يمه الرجال ما يبي يتزوج لا دانه ولا غيرها انتي شفيج لازم تسدون نفسه

لو ما ترتاحون اففف وراح لحق اخوه

*****************************

هذا نص البارت والنص الثاني يمكن الليله لو بكره بنزله

يلاا توقعاتكم للبارت الجاي

من ذي دانه ووش سالفتها ؟

وفاطمه بتتصالح مع فيصل لو لا ؟


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 5
قديم(ـة) 24-01-2010, 12:03 PM
صورة بـنـت الماجد الرمزية
بـنـت الماجد بـنـت الماجد غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: فاطمه وفيصل روايه رومنسيه جريئه < بقلمي



فيصل قبل لا ياكل : انا ما قلت جذي بس انه ما ابي اتزوج لا من دانه ولا من غيرها

وقام عنهم

سعود : افف يمه الرجال ما يبي يتزوج لا دانه ولا غيرها انتي شفيج لازم تسدون نفسه

لو ما ترتاحون اففف وراح لحق اخوه

*************

فيصل وهو قاعد في غرفته وهو يتذكر كل لحظه حلوه عاشها مع دانه وصار يتذكر

لما قالت له ينساها لانه في واحد خاطبنها واهلها غاصبينها وهي ما تقدر تقول لا

صار قلبه يتقطع تقطيع شلون تقول ينساها وهي كانت كل شي وصارت دموعه تنزل مثل

الشلال بدون ما يحس على روحه

****************

فاطمه وهي قاعده في غرفته مع اختها رزان

فاطمه : رزون وش البس

رزان : عاد كلش ما ادري وين بتروحين بيت عمي

فاطمه :اوووو انتي ما تنعطين ويه الحين خلصيني وش البس

رزان : اي شي والله متعبه روحش ما ادري من بتقابلين شريفه وهبه وامل

ما يحتاج تلبسين شي

فطوم : رزون اقول قلبي ويهج لا با النعال على راسج يلاا براا هههههههه


رزان بنت حلوه بس مو احلى من فاطمه طيوبه وبنتعرف عليها اكثر بعدين

************

ام فيصل : والله ما ينعرف له ها الولد يحبها بس ما يبيها ما عندنا نفهمه

فيصل وهو ينزل من الدرج : ها تحشوون فيني

ربى : لاا ما عاش اللي يحش فيك

ام فيصل : واقفه مع خالج يا البطه هااا ؟؟

الكل : ههههههه

فيصل : يلا بروح لأولاد عمي بايوو
********

فاطمه وهي قاعده مع بنات عمها

شريفه : هذا فيصل خاطري اروح و اعطيه كف واخرب ويهه

فاطمه : بس تخلوني اندم لاني قلت لكم

امل : هذا شكله

فاطمه تقاطعها : بس لا تتكلمون عنه جذي لا بطلع عنكم

هبه : وييييييييش وش السالفه

فاطمه : ما في سالفه ولا شي

وكملوو سوالف

****************

فيصل وهو قاعد مع ولاد عمه بس عقله مو وياهم ابداً يفكر شلون يرضي فاطمه

محمد : اللي ماخذ عقلك يتهنى فيه

فيصل : هههه من يا حسره محد

محمود : يعني الحين تبي تقنعنا انك ما كنت تفكر في دانه << ياربي يقهرررر

فيصل : اففف شباب انا ابي اكلمكم في موضوع واتمنى انكم تسمعوني

الكل : تفضل

سعود : بس لا تشلخ < تجذب > لانه سقف بيت عمي توه مركبيه

الكل : هههههههههههههههههههه

فيصل : هه الاخ تخيفف اقول جب جب

زياد : الحين يلا وش موضوعك

فيصل : شوفو يا شباب صج انا ما اكره دانه بس ما احبها مثل اول وصج لما تركتني اتضايقت بس كاني رجعت طبيعي واقدر اعيش حياتي

بدونها و

زياد يقاطعه : بس انت ما نسيتها

فيصل : بس بنساها

ناصر : يا فيصل انت تقص على من علينا لو على روحك

من سنين وانت تبي تناسها ومو قادر


والحين تقول بنساها

فيصل : بس انا مقرر اطلعها من حياتي

زياد : بس ليييش هي صج تزوجت بس الحين هي مطلقه وتقدر ترجع لها

فيصل بعصبيه : انتو ما تفهمون ليييش قلت لكم ما ابيها دانه جرحتني وراحت والحـ

سعود يقاطعه : انزين لا تعصب

فيصل وهو يرجع شعره على وراه :
Je suis désolé de jeunes

<< انا اسف شباب

سعود : لا عادي

****************

ربى بنت اخت فيصل : بنات انه خايفه من خالي فيصل

بسمه : ليش ؟

ربى تتكلم وهي تبلع بريجها : انه سويت شي غلط اليوم في المدرسه وديت تلفوني

بسمه : انزين مدرستكم عادي تودونهم بس اما تقفلونهم لو تسوونهم صامت شنو الغلط ؟

ربى بخوف : بس انه شغلت التلفون وتكلمت فيه وصادتني المشرفه وقالت تبي رقم ولي امري وعطيتها رقم خالي فيصل هئ هئ

سحر : امبيه راحت عليج

ندى : بيذبحج

ربى : هئ هئ هئ

بسمه : انزين بس يجي خالي كلميه لانه اذا عرف من غيرج بيذبحج انزين ؟؟

ربى : هئ انزين اتصلي له

بسمه : اوكي

***************

اذا ناوي تروح ابفهم وين اروح تخليني اعيش

بعدك بألم وجروح ........

فيصل : لحظه تلفوني

فيصل : الوو

بسمه : خالي ممكن تجي شوي ابغاك في موضوع ممكن ؟

فيصل : شسالفه

*****************

فيصل وهو داخل وفتح الباب بقوه

ربى : خالي والله انا

قبل لا تكمل كلامها عطاها كف ومسكها من شعرها : اسمعيني عدل يا ربى انه ما الاعب يهال فاهمه

ربى : بس انه صدقـ ...

فيصل : جب ما ابي اسمع منج ولا حرف اركبي غرفتي اتفاهم وياج بعدين

ربى : هئ هئ هئ انزين

***************

فاطمه بعد ما رجعت من بيت عمها

قعدت تفكر با اللي صار وصارت تتذكر شكل فيصل وهي حاسه روحها انها بتموت عليه

فاطمه وهي تكلم روحها : يه وش فيني من شفته وانه خياله ما راح عني اصلا انه ما طيقه خله يولي

***********

فيصل وهو في غرفته مع ربى

فيصل : مع من كنتي تتكلمين في التفوون ؟

ربى : رفيجتي

فيصل وهو يرفع راسها ويحط عينها بعيونه : ربى تدرين شنو اكره شي عندي انه احد يجذب عليي وتدرين وش اسوي اضن مجربه صح

وزاد شده لشعرها

ربى : هئ هئ هئ ايييه

فيصل : عيل من كنتي تكلمين ردي

ربى : هئ هئ هئ هئ

فيصل اظاهر ما يمشي معاج جذي توه بتوصل يده لخذها

ربى : بتكلم بس بتكلم

فيصل : قولييي

ربى : واحد هئ هئ اسمه محمووود هئ هئ هئ اسفه اسفه هئ هئ

فيصل كان ماسك شعرها مره وحده تركه وقطاها على الارض بقوه

ربى : هئ هئ هئ ارحمني والله ما اعيدها اسفه

فيصل وهو يرفع راسها من شعرها : اصلا لو تعيدينها ادفنج وانتي حيه فاهمممممه

ربى وهي تصيح : ايييه بس اتركني بموووووت

فيصل وهو يرد يقطها راسها على الارض

وطلع عنها

*************


نهايه البارت


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 6
قديم(ـة) 24-01-2010, 12:05 PM
صورة بـنـت الماجد الرمزية
بـنـت الماجد بـنـت الماجد غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: فاطمه وفيصل روايه رومنسيه جريئه < بقلمي



البــارت الرابع



فيصل نازل معصب وجهه صار احمر من الصراخ

فيصل : بسمه

بسمه بخوف : نعم امر

فيصل : ربى ما تطلع من غرفتي فاهمه

بسمه وهي تنتفض : انزين

فيصل : شنو انزين هااا ؟

بسمه : مفهووم

فيصل طلع وسكر الباب وراه بقوه

ندى : بسم الله الرحمن الرحيم اذا يعصب خالي يصير انسان ثاني

****

ومضى يوم الخميس والجمعه والسبت مثل اي يوم عادي

يوم الاحد ، الساعه 7 ونص الصبح

فيصل : ربى قولي لي ، من اللي كنتي تكلمينه تكلميي وبدون جذب

ربى : هئ هئ

فيصل : شنو تبين اكسر ضلوعج تكلمييي

ربى : هئ هئ محمد هئ هئ صديقك هئ

فيصل وهو ماسك ربى من شعرها : انتي ناويه تسودين ويهيي

ربى : هئ هئ هئ ابوس رجولك لا تسوي في محمد شي

فيصل وهو يقريها لحضنه بحنيه ويمسح على شعرها : انتي تحبينه ؟

ربى وكأنه احد كب عليها مااي بارد وصارت تبكي اكثر وضمت خالها لها بقووه وقعدت تصيح

ربى : لا تتركني هئ هئ

*********

فاطمه وهي في الجامعه تتمشى مع ليلى

ليلى : فطوم

فاطمه : عيونها امري

ليلى تتكلم وعيونه مغرقه دموع : انه مضايقه ممكن نقعد شوي

فاطمه : اوكي امشي نقعد على الكراسي

فاطمه : خير انشاء الله ؟

ليلى : من وين بجي الخيـ .....

ليلى سكتت مره وحده

فاطمه : ليول شفيج

ليلى : فطوم كأني اسمع صوت شباب قريب من هني جاي من هذا الممر

فاطمه : ايه صج والله قومي بشوف شسالفه يلا

ليلى : لا يمه انه اخاف

فطوم : قووومي يلا

وصاروو يطالعون اللي يصير في الممر من بعيد شوي وكأن صبيان ثنين يتهاوشون بس فاطمه وهي تطالع لمحت

فيصل وكأنه يتهاوش مع محمد فقربت وشافت فيصل ماسك محمد من قميصه فخافت تصير سالفه وقربت لهم

بس ولا واحد حس بوجودها

فيصل يكلم محمد : اسمعني ابعد عن ربى احسن لك لا ترى والله ذبحتك فهمت ؟

وفاطمه ظلت تطالع ملامح فيصل الغاضبه ووجهه اللي صاير احمر

وتوه فيصل بحط يده على رقبه فيصل حس بيد ناعمه ترتجف ماسكه يده رفع عيونه لقى ملاك واقف قدامه

ظل يطالع عيونها العسليه وشكلها البرئ وفاطمه مره وحده شالت بدها ونزلت راسها

فاطمه : عفوا

وقعدت تطالع نظرات فيصل لـ محمد فخافت

فاطمه : استاذ فيصل تعال وياي

فيصل : انا الحين عندي موضوع مع محمد

فاطمه بدون احساس سحبت فيصل وقالت له : بعدين شوف موضوعك مع محمد اللحين تعال

وليلى خذت محمد علشان يهدي اعصابه وقعدوا على الكراسي

اما فاطمه فراحت مع فيصل المطاعم

فاطمه : فيصل تدري انك كنت بترتكب جريمه

فيصل : انا كان قصدي اخوفه بس

فاطمهة بفضول وهي تعدل قعدتها : ليش شسالفه

فيصل : هههههههههااااي انعل ابو الفضول اللي جذي

فاطمه صار يقط وجهها الوان من الفشيله

فاطمه : لا بس كنت اسأل

فيصل : ترى كنت امزح لا تزعلين لا سطرتج

فاطمه بقهر وبدون ما تحس شتقول : يعني تفكر انك قدرت تسطرني ذيج المره كل مره بتسطرني على كيفك

فيصل : امبييه انه امزح شفيج يه

فاطمه : سوري

فيصل : سامحتج شسوي بعد

فاطمه : هي هي زين هذا كرم منك والله

فيصل : ههههههههه

فاطمه وفضولها ذابحها مو قادره تسد حلقها

فاطمه : مسيو فيصل ، الا ليش كنت تقول لـ محمد اترك بنت اختي لا بذبحك الا هو يكلمها ؟

فيصل : اااااااااه ايه

فاطمه بفضول واضح : الا شلون عرفت انها تكلمه

فيصل وهو مو قادر يكتم ضحكته : هههههههه

وقال لها كل السالفه هو ما يدري ليش حس انه واثق فيها

بعد ما كمل فيصل كلامه

فاطمه منصدمه وهي تتكلم في داخلها : غريب ها الفيصل قاسي وفي نفس الوقت حنون ؟

فاطمه : استاذ فيصل المحاظره قريب بتبدأ انه بمشي بااي

فيصل لحق فاطمه

فيصل : فاطمه

فاطمه : نعم

فيصل : شكرا ، ارتحت لما كلمتج

فاطمه اكتفت بـ ابتسامه خفيفه ومشت

ليلى : فطوم انتي بتروحين تقعدين يم فيصل وانه بجيب محمد يمي لانه توهم متهاوشين ما يصير يصيرون

يم بعض ها شقلتي ؟

فاطمه : لا شنو اروح اقعد يم فيصل استحي ماني رايحه

فيصل سمع فاطمه وحب يحرجها اكثر

فيصل : فاطمه مو ضروري انتي تجين تقعدين يمي انه اجي ، ليلى روحي مكاني

قامت ليلى وفاطمه شوي وتصيح

فيصل قعد مكان ليلى وفطوم شوي وتصيح ، اما فيصل ظل يطالع فاطمه مده وهي ساكته وهو ساكت

حب يكسر ها السكوت

فيصل : الدكتور تأخر شكله غايب

فاطمه : ايه

وردوو سكتوو

فيصل : فاطمه

فاطمه : نعم

فيصل : انتي تحبين ؟

فاطمه : لا

فيصل منقهر يفكر راشد حبيبها

فيصل : وذاك اللي شفتج واقفه معاه في المطعم

فاطمه : من ؟

فيصل صار يوصف لها شكل راشد

فاطمه : قصدك راشد ؟ ذي اخويي واذا مو مصدق تقدر تسأل

فيصل : يعني ذي اخوج ؟

فاطمه بقهر : ها المره قبل لا تحكم تأكد

فيصل حس بغلطته : فاطمه انه انه ماكان قصدي


معقوله فاطمه وفيصل يردون يتهاوشون

توقعاتكم للبارت الجاي


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 7
قديم(ـة) 24-01-2010, 12:06 PM
صورة بـنـت الماجد الرمزية
بـنـت الماجد بـنـت الماجد غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: فاطمه وفيصل روايه رومنسيه جريئه < بقلمي


نزلت لكم 4 بارتات يلا قولو رايكـم :)

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 8
قديم(ـة) 24-01-2010, 01:35 PM
صورة مملوووحه الرمزية
مملوووحه مملوووحه غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: فاطمه وفيصل روايه رومنسيه جريئه < بقلمي


السلام عليكم

بصرااحه بدايه رائعه

استمري

وانا راح اكون معاكـ

لان بصراحه البدايه علقتني

بــنــتـظآر البارت القادم


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 9
قديم(ـة) 24-01-2010, 01:42 PM
الرياضيات الرياضيات غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: فاطمه وفيصل روايه رومنسيه جريئه < بقلمي


روعععععععععععععععععه ننتظر البارت القادم

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 10
قديم(ـة) 24-01-2010, 01:49 PM
صورة مشاعل الروح الرمزية
مشاعل الروح مشاعل الروح غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: فاطمه وفيصل روايه رومنسيه جريئه < بقلمي


رووووووووعه ننتظر البارت القادم

الرد باقتباس
إضافة رد

رواية فاطمه وفيصل / بقلمي , كامله

الوسوم
ف.ط.م.ف.ي.ص.رو.
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
رواية ما ينجبر قلب على قلب/كاملة الغيمه اليليه روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 74 29-08-2017 04:03 AM
قصة بشروه إني أبرحل / الكاتبة : عيون ضوء القمر ، كاملة شاكي زمانه631 روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 149 26-03-2016 02:45 AM
مجلس الروايات للإستفسارات و الطلبات فقط [ الإقتراحات ممنوعة ] ؛ ضمني بين الاهداب روايات - طويلة 1999 06-02-2012 04:14 PM
مجلس الروايات للإستفسارات و الطلبات فقط [ الإقتراحات ممنوعة ] ؛ روح زايــــد روايات - طويلة 2003 07-01-2012 08:52 PM
رواية فاطمة / بقلمي , كاملة سحر الشرق2002 روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 77 03-04-2011 02:07 PM

الساعة الآن +3: 10:55 PM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


تصميم دريم تيم

SEO by vBSEO 3.6.1