غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 1
قديم(ـة) 03-02-2010, 05:50 PM
يبقى حبك يبقى حبك غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
روايتي الأولى : و يبقى خالد / كاملة


الـسلأأم عليكمـ ،،،





روآيتي الأولى : [ و يبقى خـــآلد ] بقلمي sweet memy







~ { .. هكـذآ هي الح ـيـآة تقلبنـآ يمينـآ و شمـلةً ،,
نسير بين طرقـآتهـآ الوعـرة آملين أن نستشـف أمـلآ جديدآ يحملنـآ على الصمـود و الشمـوخ ..~

وحـدهـآ هـي اللحظـآت من يعلمنـآ التوهـج وقـت الإنكسـآر و اللذة وقـت التلآشي ..!
تعلمنــآ أن نسير و الأمـل يحذونـآ من كل جـآنب .. ننـآم و نصبح على مآسي الغيـر لكننـآ ميقنين بأن للحيآة أوجـه خير أخـرى ..!

قصتـي هنـآ .. [ التي هي بين أعينكـم ، و كلي أمـل أن تروق لذآئقتكـم ]
إنهـآ تحكـي نوعـآ مـآ عن شخصيتي ، التي تعشـق قصص الحب و الخيآل بل تهوآهـآ إلى حد الإدمـآن
إلى حد الكتآبة عنهـآ ..

شـآب يقـع بحـب فتآة ، يسعـى جـآهـدآ ليكـون أول من يخطـف قلبهـآ
عنيــد بقـدر مـآ هي عنيدة صعبة المرآس جميلـة !!
.. و بعـد عنـآء حصـل هـو على مبتغـآه و هي خُطِفَ قلبهـآ

×
×

و لكـن كمـآ نعرف لكل قصـة حب جميلـة أحقـآد تحـوم حولهـآ تبث سمومهـآ الدفينـة المحملـة بالكـره و الإنتقـآم !
و هـآ هي توقع حبهـم [ أبطـآل قصتنـآ ] في شبـآكهـآ [ تلك الأحقـآد ] !!

يحـدث الفرآق و تدور قصتهـم المسكينة وسط دوآمة الجنون .. لكن فجـأة يأتي شعآع الأمـل ، ذآك الذي أشدت به في مقدمتي ..!

لكن هـل ينقـذ شعـآع الأمـل حبهـم ؟! .. تآركـة لأعينكـم المجـآل فتكتشف في سطور روآيتي ..

[ رفقـآآ بهآ .. فهـي مولودتي الأولى !! ]









مـآ أحلل احد ينقلهـآ من غير نكي .. =)

sweet memy

للعلم !

انا منزلتها بموقع ثاني بـ نك sweet memy !


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 2
قديم(ـة) 03-02-2010, 05:52 PM
يبقى حبك يبقى حبك غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: روآيتي الأولى : [ و يبقى خـــآلد ] بقلمي




و يبقى خـآلد :


تعريف بشخصيــآت القصه :

بيت بو عبدالله :

بوعبدالله : الابو ( متوفي )
ام عبدالله : الام
عبدالله : الولد الكبير ، متزوج عمره 28عنده ولد عمره 5 سنين
ريم : زوجه عبدالله ، ما تشتغل ربه بيت
خالد : مو متزوج ، عمره 22 يدرس بالجامعه كليه الهندسه ( اخر سنة )
فاطمه : مو متزوجه ، عمرها 20 تدرس بالجامعه في كليه التربيه


بيت بو عبدالعزيز :

بوعبدالعزيز : الابو
ام عبدالعزيز : الام
اسماء : البنت الكبيره ، 28 سنه ، متزوجه و عندها بنت ( نور4 سنين ) و ولد ( محمد6 )
اسيل : 26 سنه ، متزوجه ، عندها بنت ( جنان 1)
عبدالعزيز : 24 مو متزوج ، يدرس بالجامعه كليه الطب
اسراء : مو متزوجه ، عمرها 20 ، تدرس بالجامعه ، كليه الهندسه

بيت بو احمد :

بو احمد : متوفي
ام احمد : الام
احمد : 24 سنه مو متزوج عاطل عن العمل
شهد : 22 سنه مو متزوجه كانت تدرس في كليه الهندسه و حولت علوم اداريه


الاصدقـآء :

جاسم : صديق خالد حييل الروح بالروح
دلال : صديقه اسراء حيل ، و معاها دايما ،،
لولوه : مع فاطمه دوم و صديقتها من ايام الدراسه ،
ساره : صديقه شهد حييل وتدرس معاها بنفس الكليه


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 3
قديم(ـة) 03-02-2010, 05:53 PM
يبقى حبك يبقى حبك غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: روآيتي الأولى : [ و يبقى خـــآلد ] بقلمي




البارت الأول :



في يوم الاحد ، الساعه 2 الظهر في جـامعه الكويت تحديدا كليه الهندسه ،

اسراء بفرح : واي اخيرا خلصت محاضراتي !
دلال : اي والله اخيرا ،،
اسراء بصوت عالي شوي مسموع : اي دلول ، ترا غيرت رقمي ، سيفي عندج ،،
دلال : اوكي عطيني ،
اسراء : ********
دلال : يلا ترا انا تأخرت بروح تبين شي ؟
اسراء : سلامتج ، و انا بعد ،،

اما خالد كان مع جاسم يلحقون اسراء و دلال و سمع احاديثهم ،،


خالد : جسووووم وراها يلاااا ،،
جاسم : خلوود بسك بسك ، انت ما تشبع ؟
خالد غمز حق جاسم : هذي احلى وحده
جاسم : يبا انت بنات الناس لعبه عندك ؟
خالد : اففف ، تكفى امش معاي و انت ساكت
جاسم : روووح زيين ، هذا الي ناقص بعد.. ايي معاك
خالد : يووو كييفك بروح بروحي

خالد كان دوم يتحرش بالبنات و يلحقهم عشان يقضي وقت فراغه ، و يستانس بشوفه البنات

عند مواقف السيارات ،

قرب خالد من اسراء و فصخ نظارته الشمسيه و شافها بنظره اعجاب : قووه !
اسراء استغربت : هلا اخوي بغيت شي ؟
خالد يعدل نفسه : احم احم ، ممكن نتعرف ؟
اسراء عفست ويهها : لا مو ممكن ، ممكن توخر عن سيارتي ؟
خالد يرد عليها بمثل اسلوبها : لا مو ممكن
اسراء بعصبيه شوي : صج ما تستحي ، ( و مشت بالسياره و خلته )
خالد : هذي من صجها ؟ ههه عبالها بخليها ،
ويركب خالد سيارته و يلحقها ،،
اسراء عصبت :امبيييه وييع ! شيبي لاحقني ؟
خالد : والله ما اخليج ،

اسراء تحاول تضيع خالد يمين ولا يسار ،، بس خالد بشطارته و مهارته قدر يلحقها و ماخلاها بحالها ،،

اسراء عصبت من الحركه الي قاعده تصير: أمبيه ذبحني ! مو راضي يخليني !!
خالد : عبالج بتضيعيني ؟ والله ما اخليج ،

اسراء وصلت البيت ، و نزلت من السياره ، خالد كان لاحقها و صفط سيارته و قام و راح عند اسراء،،

اسراء بعصبيه باينه من عينها : انت ماتستحي ؟ لاحقني من الجامعه لي البيت ؟
خالد بنبره حب : الحب ومايسوي
اسراء بعصبيه : أي حب و أي خرابيط ! [ بخوف ] لو سمحت روح قبل لا احد يشوفنا
خالد يقرب من اسراء ويبتسم : و ليش خايفه ؟!
اسراء : مو خايفه ، خلاص روح ، اذا شافنا احد شبقول ؟
خالد : يقول الي يقول ، مالي شغل فيه ، انا علي منج انتي بس
عصبت اسراء حيل و بين الخوف عليها : لا عاد مصختها ، [ لفت ظهرها و مشت بتدش داخل ، فجأه حست بشي ناعم دافي يمسكها ، لفت ويها ببطء ، ولقت ان خالد ماسك ايدها ، حست بالدم وقف في جسمها ..]
انصدمت اسراء : هدني !!
خالد الي كان مستانس و فرحان و حاس بشعور غريب بنفس الوقت : ماراح اهدج ..
فجأه وصل عبدالعزيز البيت ،
اسراء خافت و ارتبكت حييل: امبييييه هذا اخوي ! بلييز روح قبل لا يشوفني و يسويلي سالفه !
خالد تلفت يمين و يسار و بعدين حط عينه بعينها : انا ماشي ، بس حطي في بالج اني ماراح اخليج !
اسراء دشت البيت بخوف ،

بوعبدالعزيز و ام عبدالعزيز قاعدين بالصاله ، اسراء دشت البيت وشكلها خايفه و خاشه شي ..

اسراء و الخوف مبين على ويهها : السلام عليكم
ام عبدالعزيز : و عليكم السلام ، هلا ببنيتي ، هلا بـ حبيبتي الغاليه
اسراء بخوف : عن اذنج يمه بروح غرفتي ،،
ام عبدالعزيز حست انه بنتها فيها شي : اذنج معاج ،،

دشت اسراء غرفتها و غيرت ملابسها و حاولت تفسر الشي الي صارلها اليوم ، كانت سرحانه و تفكر بلي صار ، فجأه سمعت صوت الباب ، حست بخوف و قشعريره :

اسراء بخوف : منو ؟؟
عبدالعزيز : انا اخوج ، فتحي الباب
اسراء بخوف : ان شاء الله الحين افتحه ، [ فتحت الباب ]
عبدالعزيز : يلا غدا ،
اسراء : يلا الحين نازله ،
عبدالعزيز ظل واقف و يشوفها بنظرات غريبه ، واسراء تحاول تتجاهل نظراته ،،
اسراء : ليش تطالعني جذي ؟
عبدالعزيز مشى عنها و خلاها ،،

اسراء استغربت من تصرافته و نزلت تحت ،
في غرفه الطعام كان الكل متيمع ع الغدا ، نظرات عبدالعزيز تذبح اسراء و تحسسها بالخوف ،

اسراء : الحمدلله
ام عبدالعزيز : يمه ماكليتي شي ، قعدي كملي غداج
اسراء : لا يمه شبعت ،
ام عبدالعزيز ابتسمت لبنتها : عوافي
اسراء : الله يعافيج يمه

يقوم عبدالعزيز من مكانه و يروح لـ اسراء ،

عبدالعزيز : تعالي ابيج ،!
اسراء : خير ؟ بغيتني ؟
عبدالعزيز : اي بغيتج ،
اسراء : آمر ، شبغيت ؟
عبدالعزيز : اسور من غير لف و دوران ، منو الي كنتي واقفه معاه مساع ؟
اسراء بخوف و ربكه : ها ! [ سكوت لمده 5 ثواني ] محد
عبدالعزيز بعصبيه : لاتجذبين ، انا شفتج بعيوني ، قولي منو ؟
تتنهد و من غير اهتمام : ماكو ، واحد
عبدالعزيز بعصبيه : اي منو !!
اسراء: واحد لاحقني من الجامعه لي البيت ،
عبدالعزيز : انا اسحب منج الكلام ؟ تكلمي عدل!
اسراء: ليش تكلمني جذي ! انا ما سويت شي !
عبدالعزيز : تحجي و قولي شسالفه و انا اتكلم عدل
اسراء: قلتلك ، واحد لاحقني من الجامعه لي البيت ، و وقفنا مع بعض و قلتله روح عني و خلاص
عبدالعزيز يشوفها بنظرات غريبه و بعصبيه : باجر من الجامعه لي البيت و من البيت لي الجامعه سامعه ؟؟
اسراء بصوت عالي : و انا كل يوم شنو قاعده اسوي ! والله مو قاعده اروح مكان ..
عبدالعزيز : لاتعلين صوتج ! و تكلمي عدل ،
اسراء تتنهد : ان شاء الله ، اي اوامر ثانيه ؟؟؟
عبدالعزيز من غير نفس : لا ، روحي غرفتج
تحركت اسراء من غير ولا كلمه ..

راحت اسراءغرفتها و كانت معصبه على اخوها ،
اسراء: آآآه ، تعبانه ، يبيلي انام جم ساعه .. [ حطت راسها على المخده و غمضت عيونها لمده 10 ثواني ، فجأه رن التلفون ، اخترعت يوم سمعت صوت التلفون بعدين خذت التلفون ،
اسراء : رقم غريب ؟ ،
ردته مكانه ، غمضت عيونها و خذت خصله من شعرها و قعدت تلعب فيها ، جان يرن مره ثانيه و نفس الرقم ،
اسراء : اففف ، منو هذا !
اسراء بصوت ناعم : الو ؟
الطرف الثاني وبصوت رجولي : هلا والله ، هلا بهالصوت .
اسراء باستغراب : عفوا ، منو معاي ؟
الطرف الثاني : معقوله ؟ نسيتي صوتي بهالسرعه ؟
اسراء استغربت اكثر و حاولت تتذكر ، عقب وقت قصير : هذا انت !
الطرف الثاني : اي انا ، الحمدلله انج عرفتيني
اسراء : نعم ، شتبي ؟ مو كفايه لاحقني لي بيتنا ؟
خالد: آسف اذا سببتلج ازعاج ، بس شسوي ، قلبي مايقدر على فراقج
اسراء تحاول تمسك اعصابها : ممكن سؤال ؟
خالد: تفضلي ،
اسراء وكانت حيل مستغربه : من وين خذيت رقمي ؟؟
خالد : انا لو ابي شي اطلعه من تحت الارض ، بس انتي الي عطيتيني الرقم ، و سهلتي علي المهمه .
اسراء تعجبت حييل : انا !!
خالد بحده : اي انتي ،
اسراء شوي و تنفجر : لو سمحت لا تتصل على هالرقم مره ثانيه ، مع السلامه !

سكرت الخط و الجهاز ،
اسراء : هذا بينني ! شلون عطيته الرقم ![ بتنهد] ، استغفر الله ،
عقب دقايق نامت ،،



بيت بو محمد :

اسماء : نواف حبيبي
نواف: هلا
اسماء : بعدين بروح عند امي ، من زمان ما مريتها ،
نواف: حبيبتي مو قلنا بنطلع مع اليهال ؟
اسماء : ماعليه ، مره ثانيه نطلعهم ، اليوم بروح عند امي ،
نواف: على راحتج ،

بيت بوعبدالله :

تحديدا في غرفه خالد ، على صوت عبدالمجيد كان خالد يفكر في اسراء،
قطع حبل افكاره صوت التلفون ، مسك خالد التلفون و شاف المتصل ، [ شهوده ]

خالد من غير نفس : احم احم ، هلا شهد
شهد بدلع : هلا حبيبي خالد ، شلونك ؟
خالد يتنهد : الحمدلله ،
شهد : خالد حبيبي ؟ شفيك ؟؟
خالد : مافيني شي ، انتي شلونج ؟ شخبارج ؟
شهد : انا بخير الحمدلله ، خالد شفيك ؟ صوتك مو عاجبني .. صايرلك شي ؟
خالد : لا مو صاير شي ،
شهد : اكيد حبي؟
خالد : شهد خلاص عاد ، قلتلج مافيني شي ،
شهد بدلع : اوكي حبيبي ، as u like ، حبيبي من زمان ماشفتك ،
خالد : نطلع اليوم ،
شهد : صج والله ؟
خالد : اي صج ليش لا ؟؟
شهد و الوناسه باينه عليها و مأثره على نبره صوتها : واي ماني مصدقه عمري ، بشوفك اليوم
خالد : اوكي ، وين تبين تروحين ؟؟
شهد : امم ، المرينا ،
خالد : خلاص صار ، الساعه 7 انا هناك
شهد : اوكي حبيبي ،
خالد : يلا شهوده حبيبتي ، اخليج الحين ، تعبان ابي انام
شهد : سلامتك من التعب حبيبي ، sweet dreams glbe
خالد : الله يسلمج ، يالله حبي باي
شهد : باي ،

عقب دقايق غط خالد في نوم عميق ،


شهد الي كانت مستانسه و طايره من الفرحه لأنها بتشوف خالد اليوم ، و تحط عينها بعينه ،
يالله يا خالد ، متى تصير لي و اصير لك ، متى نتزوج و نعيش حياه أحلى حبيبين بالدنيا ، هذي كانت امنيات و احلام شهد ..


بيت بو عبدالعزيز :

ام عبدالعزيز و ابوعبدالعزيز بالصاله متيمعين ،

بوعبدالعزيز و اهو يتصفح الجريده : صبي جاي
ام عبدالعزيز : ان شاء الله ، [ و صبت الجاي ] تفضل
بوعبدالعزيز : دام فضلج ، عيل وين عبدالعزيز و اسراء ؟
ام عبدالعزيز : بغرفهم ، خلهم مساكين كل واحد تعبان من صوب ، تدري امتحانات اخر السنه
بوعبدالعزيز : ايي ، الله يوفقهم ان شاء الله
ام عبدالعزيز : آمين

و ينزل عبدالعزيز و يدخل الصاله ،

عبدالعزيز : السلام عليكم
الكل : و عليكم السلام
ام عبدالعزيز : هلا وليدي
عبدالعزيز : هلا فيج يمه ،
بوعبدالعزيز : علامك ما تيي تقعد معانا تسولف معانا ؟
عبدالعزيز : اسف يبه ، بس تدري الحين امتحانات
بوعبدالعزيز بتنهد : ايي ، الله يوفقك ، يالله ما بقا شي كلها سنتين و تتخرج و نشوفك دكتور كبير
عبدالعزيز : هههه ، تو الناس يبه

في غرفه اسراء :

قعدت من النوم الساعه 5 المغرب،
اسراء: اوه الساعه 5 ! انا شلون نمت جذي ، واي تعبانه ،
اخاف الساعه مو مضبوطه ، بشوف ساعه تلفوني علشان اتاكد ، [ فتحت تلفونها و شافت الساعه ] اي والله صح 5 ونص ، [ حطت تلفونها على الطاوله و قامت من الفراش ، لبست و نزلت تحت ]
بخطوات خفيفه نزلت تحت ،

اسراء بدلع شوي: قوه يمه ، قوه يبه ،
ام عبدالعزيز : هلا حبيبتي ،
بوعبدالعزيز : هلا والله بـبنتي
اسراء تحاول تتدلع و تلعب بخصل شعرها : هلا فيك يبه
بوعبدالعزيز : شلونج يبه ؟
اسراء : دامك جدامي اكيد بكون بخير ،
عبدالعزيز يشوف اسراء بنظرات عصبيه واسراء ترد عليه بنظرات استغراب و حيره ، نظراتهم لفتت نظر ام عبدالعزيز ،

ام عبدالعزيز : يمه عزيز شفيك تطالع اختك جذي ؟
عبدالعزيز : لا يمه ماكو شي ،
ام عبدالعزيز : قول لي تكلم ، شفيها اختك شمسويه ؟
عبدالعزيز يتنهد : خليني ساكت احسن
بوعبدالعزيز :اسورة يبه مسويه شي ؟
اسراء بربكه و خوف : لا لا يبه ، مو مسسويه ششي !
ام عبدالعزيز : اكيد يمه مو مسويه شي ؟
اسراء بخوف : اي يمه ، مو مسويه شي ..
ام عبدالعزيز : على راحتج يمه .
اسراءارتاحت شوي : عن اذنكم ، انا رايحه غرفتي

بخطوات سريعه راحت اسراء غرفتها ، و اول ما دخلت قفلت الباب ،
اسراء : هذا من صجه ! انا ما سويت شي علشان يتصرف معاي جذي ،!! الله يقطع ابليس الي كان لاحقني .. ، يا ربي احس تعبانه ، ابي اغير جو ارتاح شوي ، ماكو الا دلال ، لا شعوريا خذت التلفون و اتصلت على دلال ..

اسراء: قوه دلول
دلال : يقويج ، هلا والله ،
اسراء: شلونج ، ؟
دلال : الحمدلله ، انتي شلونج ؟
اسراء: بخير الحمدلله ، اقول دلال ، شعندج اليوم ؟
دلال : ولا شي ، ليش ؟
اسراء: ابي اطلع معاج ،
دلال : اوكي ، صار ، وين بتروح الحلوه ؟؟
اسراء: اممم والله مادري ، ابي اغير جو
دلال : امم ، تبين تروحين البحر ؟
اسراء: اي والله خوش مكان ، حاسه اني مخنوقه و ابي ارتاح
دلال : اسم الله عليج ، ليش شصاير ؟
اسراء: لي شفتج بعدين بقولج كل شي
دلال : شفيج خرعتيني ؟ شصاير ؟
اسراء: لا ماكو شي لاتخافين ،
دلال : اوكي على راحتج ،
اسراء: اوكي ، يلا عيل اخليج ، مع السلامه
دلال : الله يسلمج

دلال باستغراب ، شفيها ؟ شصاير لها ؟ الله يستر ..



بيت بو عبدالله :

خالد قعد من النوم و غير ملابسه و طلع من غرفته و راح الصاله و ظل يشوف التلفزيون ،
خالد : اللله ، حدده خوش فلم رعب ، يلا شورانا نشوف ،
اندمج خالد مع الفلم و عاش الدور ، لما سمع صوت يوسف الي خلاه ينقز من مكانه

يوسف : عمي خالد
خالد : بسم الله الرحمن الرحيم !! يوسف !! خرعتني !!
يوسف بخوف : انا ما سويت شي 
خالد يتنهد : تعال حبيبي ، مو قصدي اصرخ عليك لا تبجي
يوسف يأشر على التلفزيون : عمي شنو هذا ؟ انا اخاف مابي اشوف جذي
خالد : لاتشوف ، بعدين تحلم بالليل و تصرخ و تزعجني ، روح روح عند بابا
يوسف : بابا تحت عند ماماعوده
خالد : اي روح اقعد معاهم
يوسف : مابي ابي اشوف تلفزيون
خالد : روح تحت شوف تلفزيون
يوسف : بابا قاعد يشوف برنامج ، قالي روح فوق شوف
خالد : ولييه ، انزين انزين ، يلا شوف الي تبي انا بقوم اطلع
يوسف : عمي عمي ، حطلي سبيس تون
خالد : ان شاء الله بحطلك ،


خالد راح غرفته و تذكر انه مواعد شهد اليوم بالمرينا ،
خالد : وييي والله نسيت ، شكلي بعطيها سكب و بطلع مع جسوم ،
و رن تلفون خالد ، [ جاسم ]
خالد : عمرك طوييل
جاسم : هااا .. قاعد تحش فيني ؟
خالد : لااا توني قلت بطلع معاك ولا تدق علي
جاسم : بتطلع ؟ يلاا
خالد : انا بطلع الحين مواعد شهد اليوم
جاسم : خالد تراك مصختها خلاص عاد ، ما مليت من سوالف المواعد و اللعب على البنات
خالد : يا اخي خلنا نستانس شوي ، الدنيا مرح
جاسم تنهد : الله يهديك بس

خالد : ها جسوم تيي معاي ؟
جاسم : يلا ، أيي معاك و امري لله
خالد : بعد عمري انت والله ،
جاسم : انزين وين مواعدها ؟
خالد : المرينا
جاسم : و متى بتروح ؟
خالد : الحين بروح
جاسم : امم ، خلاص شوي و اطلع من البيت
خالد : يلا عيل ، اشوفك هناك
جاسم : على خير ان شاء الله ،


في غرفه شهد :


شهد الي كانت تفتر بالغرفه و تلعب بشعرها وماسكه الفون ، وبدلع : اي سارون ، الحين بروح اشوفه
ساره : شعليج شعليج ، بتشوفين حبيب القلب
شهد : واي ما تتصورين شكثر مشتاقتله ، من زمان مو شايفته
ساره : لا لا اليوم عيد عندج
شهد : افف حده ،
ساره : اي كشخي عاد
شهد: افا علييج ، انا ام الكشخه
ساره : ادري فيج ، اعرفج عدل ، رفيجه عمر
شهد : اعجبج
ساره : يحليلج شهود
شهد : يلا خليني اروح اسوي شعري و اتمكيج
ساره : يلا روحي روحي ،
شهد : يلا see ya soon
ساره : اوكي باي
شهد : باي

سكرت شهد التلفون و راحت طلعت علبه مكياجها ، و قعدت جدام المنظره و بدت تحط لمسات المكياج ، وعقب ما خلصت سرحت شعرها بطريقه ناعمه ، بف و ستريت و فيونكه صغيره على جنب ، و طلعت روعه مع الملابس الي كانت لابستها ، اخر شي خذت جنطتها و لبست كعبها العالي و نزلت ،

شهد : يمه انا طالعه ، تبين شي ؟
ام شهد : لا يمه سلامتج ، بس وين رايحه بكل هالكشخه ؟
شهد بـ ابتسامه : اتمشى مع ساره
ام شهد : اي ، سلميلي عليها ،
شهد بدلع : يوصل ان شاء الله ، باي ماما
ام شهد : مع السلامه ، الله يحفظج يا بنيتي و يهديج
طلعت شهد من البيت و ركبت جيب اللكزس و مشت على انغام رومانسيه عذبه و كانت حيل مستانسه ..

بيت بو عبدالعزيز :

اسراء: يلا اتجهز علشان اطلع و اغير جو ،
فتحت اسراء كبتها و طلعت لها تنوره قصيره راقيه مع قميص خفيف بارد و تحته بدي حلو ،
و لبست و حطتلها مكياج خفيف يبرز جمالها ، و حمره فاتحه و بودر خفيف يعطي بشرتها لون الورد ، و رفعت جزء من شعرها الناعم ، و رشت لها عطر نسائي بارد ، و خذت جنطتها و لبست لها فلات و نزلت ،

ام عبدالعزيز : ها يمه طالعه ؟
اسراء : اي يمه ، بغيتي شي ؟
ام عبدالعزيز : سلامه قلبج
اسراء : الله يسلمج يمه ، يلا مع السلامه
ام عبدالعزيز : الله يسلمج

طلعت بره البيت و تنفست هوا نقي و ابتسمت ابتسامه طفل صغير ، ركبت سيارتها الـ بي إم و مشت ،


بيت بوعبدالله :

دخل خالد غرفته و لبس جينز غامج شوي مع بلوزة بولو بيضه و رش عطر رجالي قوي شوي ، سرح شعره بطريقه حلوه و لبس ساعته و نزل بخطوات سريعه ، و الفرحه غامرته ،

خالد : قوووه
ام عبدالله : الله يقويك ، هلا والله بخالد هلا
خالد : هلا فيج يا الغاليه
ام عبدالله : تعال اقعد معاي ، من زمان مو قاعد معاي
خالد : لا يمه والله مستعيل بطلع ،
ام عبدالله : وين بتروح بعد ، ماصارت طلعه
خالد : يمه بروح مواعد واحد من الربع ، تبين شي ؟
ام عبدالله : ابي سلامتك يا وليدي ،
خالد : الله يسلمج يمه ، يالله مع السلامه
ام عبدالله : الله يسلمك حبيبي ، الله يحفظك ،،

بيت بو محمد :

اسماء : نور ، محمد ، يالله وينكم ؟
نور : ماما الحين بنلوح ؟
اسماء : اي حبيبتي الحين ، وين اخوج ؟
نور : مادلي وينه ، يمكن بالدال
اسماء : حبيبتي نور روحي ناديه قوليله يلا ماما بتروح السياره
نور : محمد ، ماما بتلوح السياله يلا تعااال
محمد : كاني ييت ،
اسماء : يالله تعالوا السياره ،


المرينا :

شهد كانت تتمشى بروحها بالمرينا ، تتطر خالد ، كانت اعصابها مشدوده و قلبها يدق حيييييل و يتلها حاله من التوتر ،

شهد : يلا يا خالد وينك .. تاخرت !

خالد كان توة واصل المرينا و شهد صارلها نص ساعه تتمشى بروحها تنطر الحبيب الموعود
نزل خالد من البورش و دش المرينا ،

شهد : واي قلبي ، احسه موجود معاي بنفس المكان بس وينه ، يلا يا خالد تعال تعال ..

خالد سحب تلفونه من جيبه و اتصل على شهد ،

رن تلفون شهد ، المتصل [ حبيبي ]

شهد و قلبها يدق حييل، و بصوت انثوي ناعم : هلا قلبي
خالد : وينج ؟
شهد : انا عند ستاربكس
خالد : اممم خلاص الحين اييلج
شهد : اوكي
خالد يلا باي
شهد : باي يا قلبي ،

شهد : واي واي قلبي ، بطيح اخاف يصير فيني شي ، شنو هذا ! جذي يسوي الحب ؟ الله يصبرني بس ..

عقب 5 دقايق لقت شهد خالد واقف جدامها ، خالد بعيونها ملاك يمشي على الارض ، مخلوق جميل ياي من كوكب بعييد انصبغ ويها باللون الاحمر و حست بالحراره في جسمها ..

خالد : هاي
شهد بحيا و دلع : هايات حبيبي
خالد : شلونج ؟
شهد : بخير ،
خالد : تعالي نقعد ،
شهد : تفضل

لقوا طاوله و كرسيين و قعدوا ..

خالد يشوف شهد ، متغيره و محلوه ، بس المكياج الاوفر مخرب ويهها ..
شهد بدلع : خلودي حبيبي
خالد بضحكه : هلا
شهد نزلت راسها يعني مستحيه
خالد : شفيهم الي يستحون ، شتشربين حبيبتي ؟
شهد : مابي شي ، بس ابيك تقعد معاي
خالد : شلون يعني ؟ ماتبين شي ؟
شهد : اي مابي شي
خالد : يلاا عاااد قوليلي شنو تبين
شهد : كيفك الي يعجبك
خالد بدا يتنرفز : شهد ، قوليلي شنو تبين يلا برووح اطلب
شهد حست انه خالد بدا يعصب : كابتشينو
خالد : ان شاء الله ،

قام خالد و راح يطلب .. شهد حست ان خالد متغير ، اول ماكان يعصب جذي ، اهوة تغير ولا انا زودتها و تدلعت وايد ؟ والله مادري ..

عقب 3 دقايق رد خالد مع الطلب

خالد : تفضلي حبيبتي
شهد : مشكور قلبي
خالد : شلون الدراسه معاج ؟
شهد : الحمدلله ، ماشي الحال

دقايق صمت مرت ، خالد كان باله مشغول و شهد كانت تفكر بالمخلوق الجميل الي جدامها ،،و عقب دقايق ،،

خالد وبصوت مسموع : جسوم وينه ، ليلحين ما بين
شهد استغربت و عقدت حواجبها : منو جسوم ؟
خالد : رفيجي
شهد بصدمه : خالد انت ياي علشاني و لا علشان رفيجك ؟
خالد : شفيج عصبتي ؟ انا ياي علشانج ، مو انتي قلتي تبين تشوفيني ؟ كاني جدامج ، شوفيني لما تشبعين مني ،
شهد : و رفيجك ؟
خالد : ماعليج منه
شهد بحيا و نزلت راسها : خالد لاتروح عني ، انا ابيك
خالد : و انا ابيج بعد
شهد بحيا : صج خالد ؟ تبيني ؟
خالد ابتسم بخبث : و شلون ما ابيج يا قلبي انتي
شهد نزلت راسها ،
خالد بحركه خفيفه مد خالد ايده و رفع راسها و قالها يا دلوعه انتي
شهد : خالد احبك
خالد : و انا احبج بعد

قطع جوهم الرومانسي صوت تلفون خالد ،

خالد : هلا جاسم
جاسم : وينك ؟
خالد : بستاربكس تعال
جاسم : اوكي يلا ياي
خالد: اوكي باي
جاسم : باي
شهد : منو بيي ؟
خالد : رفيجي
شهد : --

صمت لمده دقيقه ،

جاسم : السلام عليكم
خالد + شهد : و عليكم السلام
خالد : حياك حياك جسوم
شهد باستغراب و ماتدري شتسوي ..
خالد : شفيك جاسم ؟
جاسم : لا مافيني شي ،
خالد : اكيد مافيك شي ؟
جاسم حس ان مكانه غلط : اي اكيد ، استأذن انا ،
خالد : وين رايح ؟ توك ياي ؟!
جاسم : بروح بشتريلي شغله و بعدين ايي
خالد : اوكي ،
شهد : خالد حبيبي
خالد : هلا
شهد : شرايك نتمشى على البحر ؟
خالد : امم ، يالله الجو حلو اليوم ، مشينا



اسراء و دلال كانوا يتمشون على البحر و مستانسين بالجو الحلو ،

اسراء: و هذي كل السالفه
دلال : شفيه اخوج عليج ؟ انتي ما سويتي شي
اسراء: والله مادري ، و من اشوفه احس اني متضايقه
دلال : هههه ، كلها يوم يومين و بتنسين ، و مهما يكون هذا اخوج
اسراء: عاد ان شاء الله ما يكررها هذا الي ما يستحي و يلحقني مره ثانيه
دلال : صج ما يستحي ،
اسراء: ماعلينا منهم ، خلينا نستانس و نضحك .



خالد : هههه خوش نكته
شهد : تبي غيرها ؟
خالد : لا لا بس بطني قام يعورني من الضحك
شهد : اسم الله على بطنك ، ان شاء الله فيني ولا فيك
خالد : يلا عاد ما ارضى تقولين عن نفسج جذي

لفت انتباه نظر خالد اسراء الي كانت تمشي مع دلال ..

خالد بصوت واطي ما ينسمع : اووه ! هذي اهيا !! آي يا قلبي
خالد : شهد حبيبتي ، انا بروح شوي
شهد : وين ؟
خالد : بروح شوي وايي
شهد : و انا ؟
خالد : اخاف اطول ، مادري كيفج نطري ولا روحي

حست شهد ان خالد ما يبيها ! ،،

رن تلفون شهد ،
شهد : الو ؟
ام شهد : شهد وينج ؟ تأخرتي
شهد : يمه قاعده اتمشى
ام شهد : يلا تعالي البيت الحين
شهد بترجي: يمه خليني تو الناس ،
ام شهد : لا مو تو الناس ، يلا الحين تردين
شهد تتنهد : ان شاء الله يمه .
خالد : شفيج ؟
شهد بزعل : لازم ارجع البيت الحين
خالد [ هذا الي كنت ابيه ]و يتصنع الزعل : لااا لاتقولين
شهد : اي شسوي ،
خالد : اوكي حبيبتي ،
شهد : باي حبيبي
خالد : باي ، الحين الواحد يقدر يتفرغ حق الحب

خالد : اوووه جاسم نسيته ، وينه هذا وين راح ،
خذا خالد تلفونه و دق على جاسم ،
خالد : جسوم وينك ؟
جاسم : احوس
خالد : شتسوي تحوس تعال عندي
جاسم : شقعدني معاكم
خالد : تعال انا بروحي تعالي بره عند البحر
جاسم : اوكي يلا يلا الحين ياي

خالد: وااي شحلاتها ، من اشوفها مادري شصير فيني ،وراها


اسراء : هههه دلول صج ونستيني
دلال : دوم ان شاء الله الوناسه
اسراء : تصدقين ؟ احس باليوع ، امشي نتعشى
دلال : اي والله حتى انا بديت احس باليوع


خالد : ماصارت جسوم
جاسم : شسوي على ما طلعت
خالد : كله منك ضيعتها زييين
جاسم : ضيعت منو ؟
خالد بنبرة حب : الحب الحب
جاسم : اي حب بعد ، ( هز راسه ) يا كثر ما تحب
خالد بنبرة جديه شوي : لا جاسم ، انا توني عرفت الحب ،
جاسم : الحمدلله و الشكر ،
خالد : وين القاها الحين ، مادري وين راحت
جاسم : اي منو اهيا ؟!
خالد : واي يا قلبي ، ملاك ملاك يمشي على الارض ، اختفت مره وحده مادري وين راحت
جاسم : اي تكلم قول منو
خالد : الي اليوم لحقتها ،
جاسم : لاتقول الي بالجامعه !!
خالد : اي يا جاسم اي ، بذمتك مو حلوه ؟؟
جاسم : اففف و انا شكوو فيها حلوة ولا مو حلوة ؟؟؟
خالد : واي يا قلبي ،
جاسم : خلوود اكبر اكبر و اثقل ، يوز عن هالسوالف
خالد : جسوم انا اتكلم جد ، هذي غير
جاسم : كيفك ، انا نصحتك و انت كيفك


دلال : يلا تأخرنا
اسراء: اي والله ، اخاف اتأخر و يسويلي سالفه اخوي
دلال : ههههه ، لاشدعوة ، ماعليج امج و ابوج موجودين ما يقدر يسويلج شي
اسراء: هذا الي مريحني
دلال: يلا امشي نطلع
اسراء: يلا ،


بيت بوعبدالعزيز :

اسماء و عيالها و ام عبدالعزيز متيمعين بالصاله ،

اسماء : عيل وين اسورة؟
ام عبدالعزيز : طالعه
اسماء : اها ،
نور : ماما وين خالتي اسلاء؟
اسماء : طالعه خالتج
نور : ابيها ، ابي العب معاها

دخلت اسراء البيت و الضحكه مرسومه على ويهها الناعم

اسراء: السلام عليكم
الكل : و عليكم السلام
اسراء و كانت مستانسه يوم شافت اختها و عيالها : اوه اسماء عندنا اليوم ، شلونج ؟
اسماء : الحمدلله بخير
نور تقوم من مكانها و تركض لـ اسراء: خالتي خالتي
اسراء بـ ابتسامه : هلا والله نور ، شلونج ؟
نور بـ ابتسامه طفوليه : زينه
اسراء : حبيبتي نور قعدي هني شوي انا بروح أغير ملابسي و ايي
نور : انزين

صعدت اسراء فوق و غيرت ملابسها و ارتاحت ربع ساعه و بعدين نزلت ..

اسراء : عيل وين محمد ؟ من زمان ما شفته
اسماء : عند عبدالعزيز
اسراء: اها
نور : خالتي ابي العب وياج
اسراء: امم شنو تبين تلعبين ؟
نور : اممم نلعب بللاب توب
اسراء: ان شاء الله بعد شوي نلعب


sweet memy


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 4
قديم(ـة) 03-02-2010, 06:49 PM
صورة الزعيـ A.8K ـمه الرمزية
الزعيـ A.8K ـمه الزعيـ A.8K ـمه غير متصل
δЯέαмş
مستشــ¸.·* غرام *·.¸ـــاري
 
الافتراضي رد: و يبقى خالد / روايتي الأولى ، بقلمي


,’


بسم الله
و عليكـــم الســلام و الرحمــة


يعطيك العــافية
بإمكانك طلب تغيير معرفك من الإدارة عن طريق هالقسم
تنفيذ طلبات - طرح استفسارات - فقط فيما يختص بـ شؤون المنتدى لو حابة


موفقة إن شــاء الله
https://forums.graaam.com/238622.html



,’


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 5
قديم(ـة) 03-02-2010, 07:02 PM
صورة أخر لحظة وداع الرمزية
أخر لحظة وداع أخر لحظة وداع غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: و يبقى خالد / روايتي الأولى ، بقلمي


القصـه بدايتها حلوه و عجبتي كثير

بالتوفيق

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 6
قديم(ـة) 03-02-2010, 10:56 PM
يبقى حبك يبقى حبك غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: و يبقى خالد / روايتي الأولى ، بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها الزعيـ a.8k ـمه مشاهدة المشاركة
,’


بسم الله
و عليكـــم الســلام و الرحمــة


يعطيك العــافية
بإمكانك طلب تغيير معرفك من الإدارة عن طريق هالقسم
تنفيذ طلبات - طرح استفسارات - فقط فيما يختص بـ شؤون المنتدى لو حابة


موفقة إن شــاء الله
https://forums.graaam.com/238622.html



,’
الله يعافيج حبيبتي ،
اجمعين يـ رب :$


تحياتي : يبقى حبك

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 7
قديم(ـة) 03-02-2010, 11:01 PM
يبقى حبك يبقى حبك غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: و يبقى خالد / روايتي الأولى ، بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها دلبع بناات مشاهدة المشاركة
القصـه بدايتها حلوه و عجبتي كثير

بالتوفيق
عيونج الحلوة والله ،
الحمدلله انه عجبتج

قراءة ممتعه


تحياتي : يبقى حبك

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 8
قديم(ـة) 03-02-2010, 11:12 PM
يبقى حبك يبقى حبك غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: و يبقى خالد / روايتي الأولى ، بقلمي


البارت الثاني :


بيت بو عبدالله :

فاطمه و عبدالله و ريم و يوسف قاعدين بالصاله ، سكوت حاد و صوت التلفزيون طاغي على المكان ، كانوا حاسين بالملل و يبون شي يكسر الملل ..

فاطمه : الملل ذابحني ، وين خالد ؟
عبدالله : طالع
فاطمه : والله خالد يسوي لنا جو في البيت ، فديته اخوي
عقب دقيقتين دخل خالد البيت
خالد : السلام عليكم
الكل : و عليكم السلام
فاطمه بضحكه كبييرة : عمرك طويييييييييل
خالد بغشمره : ايا الي ما تستحين ! تحشين فيني هاا
فاطمه : هههه ، لا بس كنت اقول انك مسوي جو بالبيت
خالد : اي ، [ بغرور ] اي ادري مو شي يديد
فاطمه : مالت
خالد : عليج
عبدالله : يهال انتوا يهال ؟
فاطمه : احنا قاعدين نلعب
خالد : فطوم خلاص بس ، نكمل لعبتنا بعدين ، يلا بروح غرفتي


بيت شهد :

شهد بتفكير : شفيه خالد ، احسه متغير علي ، مو مثل اول تغير وايد ، اخاف ما يبيني ؟ ما يحبني ؟؟ لا لا مستحييل خالد يحبني ، و يبيني ، وبنتزوج ان شاء الله ،،

و رن تلفون شهد

شهد : الو
ساره : اهلا ، شلونج ؟
شهد بضيقه : بخير
ساره : شفيج شهود ؟ صوتج متغير
شهد و كانت تفكر بخالد و زعلانه : خالد ، خالد يا ساره
ساره : شفيه خالد ؟
شهد : احسه متغير علي ، مو مثل اول
ساره : يمكن شايف له وحده غيرج
شهد عصبت شوي : انتي شقاعده تقولين ! خالد يحبني ، و مستحيل يتخلى عني
ساره : والله مادري ، دقي عليه و شوفيه
شهد : تتوقعين بقولي ؟
ساره : انتي جربي و شوفي
شهد تتنهد : ان شاء الله ، بجرب و بشوف ، يلا اخليج
ساره : اوكي باي
شهد : باي

سكرت التلفون من ساره وحست ان كلام ساره صح ، بس لازم تتاكد من كلامها ، تشجعت و اتصلت على خالد


بيت بوعبدالله :

خالد : اووه شهد ، شتبي هذي بعد توني شايفها ، مامداها اشتاقت لي

خالد : هلا شهوده
شهد : هلا فيك خالد
خالد : ها شهد شفيج ؟
شهد : خالد شخبارك
خالد باستغراب : الحمدلله
شهد : خالد بقولك شي
خالد بفضول : شنو ؟ قولي اسمعج
شهد : احس انك تغيرت علي ، شسالفه ؟ شصاير ؟
خالد : ماتغير عليج ولا شي !
شهد : امبلا يا خالد ، تغيرت اول ما كنت جذي
خالد : شهد ، انتي الظاهر تعبانه قومي نامي و ارتاحي
شهد بعصبيه : خالد اقولك متغير علي تقولي نامي ؟!
خالد :شهد انا تعبان بروح انام تبين شي ؟؟
شهد شوي و تبجي : شفت انك متغير علي ؟ و تكلمني و جنك مالك خلقي ؟
خالد : اووه شهد ، يلا مع السلامه
[ و سكر خالد التلفون ]

بدت تبجي ، و دموعها بدت تنزل ، حرام عليك يا خالد انا شسويتلك علشان تسوي فيني جذي ، شسويتلك علشان تكلمني جذي و تعاملي بهالطريقه ، معقوله يكون كلام ساره صح ؟ لقيت غيري و هديتني ولا همك شي ؟ لااا مستحييل ، خالد يحبني و انا احبه ، و مستحيل يسوي جذي .. بس شفييه ، !!

غمضت شهد عينها و بدت الدموع تنزل اكثر و اكثر ، و حست بآلآم في جسمها ، و صداع في راسها ، فتحت الدرج خذت لها حبتين بندول ، و مسكت بورقه كلينكس و مررتها على عيونها و مسحت دموعها ، و بعد نص ساعه ماحست الا و اهيا نايمه .



بيت بو عبدالعزيز :

بعد ما قعدت جوري مع اسماء و امها خذت نور معاها غرفتها و فتحت اللاب توب

اسراء: نور شنو تبين تلعبين ؟
نور : مادلي بشوف
اسراء: يلا شوفي و لعبي ،

ظلت نور جدام شاشه اللاب توب و اسراء تطالعها ، تشوف ياهل صغير جدامها و تتمنى يكون عندها مثلها ، لا شعوريا بدت تكلم نفسها و تقول ابي بنت ..

عقب ربع ساعه ،

نور : خالتي بلوح تحت
اسراء كانت سرحانه و تفكر بالمستقبل المخفي
نور : خالتي ؟؟
اسراء صحت من تفكيرها : هلا نور !
نور : انا بلوح تحت ، بس لعبت
اسراء: يلا امشي نروح مع بعض تحت

نزلت اسراء مع نور تحت و قعدوا بالصاله

اسماء : يلا يمه ، الساعه صارت 10 ونص ، بروح البيت
ام عبدالعزيز : تو الناس قعدي ، ما شبعنا منج و من عيالج ،، قعدي ونسينا شوي
اسماء : لا يمه خليهم لا يخربون نومتهم ، يلا نور محمد ، يلا يمه امشوا
نور : ماما ابي اقعد مع خالتي ما سولفت معاها
اسماء : باجر نيي يلا امشي الحين
نور : انزين بلوح ابوسها و بعدين الوح
اسراء بـ ابتسامه : حبيبتي انتي والله ،
اسماء : يلا مع السلامه
ام عبدالعزيز : الله يسلمج

قربت اسراء من امها و حطت راسها على صدرها و بدت ام عبدالعزيز تلعب بشعر اسراء ..
ام عبدالعزيز : ايي ، كلهم تزوجوا و راحوا ، بقيتي انتي و اخوج ،
اسراء: يمه تو الناس لاحقين على الزواج
ام عبدالعزيز تنهدت : اكيد بيي اليوم الي بتروحين بيت ريلج
اسراء تبوس راس امها
ام عبدالعزيز : الله يحفظج يا بنيتي
اسراء : و الله يخليج لي يا احلى ام بالدنيا

عقب دقايق راحت اسراء غرفتها تجهز ملابسها حق باجر الجامعه ، و بعد فتره قصيره نامت نومه طفل بريء ..


بيت بو عبدالله :

الجو كان هادي و الكل نايم ، ماعدا يوسف الي كان خايف ..

يوسف بخوف : ماما
ريم بنعاس : ها يوسف ؟
يوسف : ماما اخااف ، شفت شي يمشي في داري
ريم : حبيبي ماكوشي يلا روح نام
يوسف يبجي : امبلا في ، مابي انام بنام عندج
ريم : يوسف حبيبي ماكو شي ، تعال انا انام معاك في غرفتك
يوسف : انزين تعالي

و راحت ريم غرفه يوسف و قعدت يمه و قرت عليه قران و مسحت على شعره الناعم ، تطمن قلب يوسف و بدا يحس بالنوم ، و على صوت القران نام و اهو يبتسم ابتسامه صغيره ..
قربت ريم من يوسف و طبعت على خده بوسه و غطته و راحت غرفتها ..



ليل هادي و الكل نايم و مشغول باحلامه ،
وعلى صوت الطيور من الصبح صحت اسراء من النوم


اسراء تفرك عيونها و بصوت ناعم نعسان حيل حلو : آآآآآه ( و ابتسمت ابتسامه عذبه )
سمعت صوت نغمه حلوه رومانسيه صادره من تلفونها تعلن وصول مسج ، خذت تلفونها بـ ابتسامه و فتحت المسج
المسج : صباح العسل يا عسل ، يلا قومي علشان ما تتأخرين عن الجامعه
المرسل : دلال
اسراء قرت المسج و ابتسمت ، و غمضت عيونها لمده ثواني وحركت راسها يمين و يسار ، طاحت خصله من شعرها الناعم على عيونها ، طيرتها بهفه خفيفه و قامت ،،
جهزت نفسها و لبست تنوره قصيره الونها صيفيه حلوه مع توب وردي فاتح و رفعت جزء من شعرها الناعم و اكتفت بمكياج خفيف ناعم و سحبت جنطتها و لبست كعبها العالي و نزلت تحت ،
بـ غرفه الطعام كانت ام عبدالعزيز تجهز الريوق لـ اسراء

نزلت اسراء بهدوء تام و قربت من امها

اسراء: صباح الخير يا احلى ام بالدنيا
ام عبدالعزيز : صباح النور يا قلبي انتي ،
اسراء : شلونج يا الغاليه ؟؟
ام عبدالعزيز : وشلون ما اكون بخير و بنتي حبيبتي جدامي
اسراء بحيا : تسلمين يا يمه ، ها يمه شنو سويتيلي ريوق ؟
ام عبدالعزيز : كل خير ، يلا قعدي و اكلي

قعدت اسراء و كلت ريوقها و سولفت مع امها ، و بعد ربع ساعه

اسراء: يلا يمه تأخرت ، ما بقا شي ع المحاظره ، يلا مع السلامه
ام عبدالعزيز : مع السلامه يا بنيتي ، الله يحفظج ، شوي شوي لا تسرعين
اسراء: ان شاء الله يمه ،

طلعت اسراء من البيت ولبست نظارتها الشمسيه، شغلت السياره و مشت و اهي مستانسه حيل ،،

وصلت اسراء الجامعه الساعه 8 ونص ، نزلت من السياره عدلت ملابسها و شعرها و قربت نظارتها الشمسه من عيونها ، و مشت بكل ثقه لين وصلت لي قاعه المحاضره ،

خالد الي كان يتمشى في ارجاء الكليه و شافها ،

خالد : يا بووووووووي على الجمال الطبيعي ، يا ربي شنو هذا ، في ناس جذي حلوين ؟ ملاك و ربي ملاك مو بشر ، تهبل وربي ، فديتها و فديت الوردي الي لابسته ،،

جاسم : خلوود ، شتقول انت ؟؟ يلا يلا امش لا تتاخر وراك محاظره
خالد : وخر عني زين ، انا بنطرها هني لما تخلص ،
جاسم : مينون والله العظيم مينون ، انا بخليك و بروح
خالد بدون اهتمام : الله معاك

خالد ظل يتمشى لما خلصت اسراء المحاظره ، خالد ما صدق عمره و اول ما طلعت لحقها ، حست اسراء ان في احد يمشي وراها من زمان و ، لفت ويهها بطريقه سريعه و شافت خالد ،
خالد تفاجأ من حركتها السريعه و تلعثم و مايدري شقول
اسراء و بصوت ناعم : نعم
خالد ( ذاب من صوتها ) : فديت الي يقول نعم والله
اسراء ما عطته وي و كملت طريجها ،،
خالد تسبهه و وقف بمكانه ، ! و مايدري شسوي ،
انا بحلم ولا بعلم ؟ امبيه شنو هذا ، انا اول مره اشوف بنت جذي ، اااي يا قلبي ، مستحيل اخليها ،

قطع تفكيره و سرحانه صوت التلفون
خالد بعصبيه ، جاسم الي داق ؟
خالد : ها جسوم ؟
جاسم : خلود ، الدكتور يقول ترا اليوم اخر يوم تقديم البحث
خالد : اووه مايبته ، مو لازم مو لازم ، طاف
جاسم : انت فاضي ماعنك شي روح البيت ييبه و تعال
خالد بعصبيه شوي : جسوم انا مو فاضي ، لازم اضبط الحب باي !
ظل خالد يلاحق اسراء لما خلصت محاضراتها ، و اهوة سكب بكل شغله و محاظراته عشان الحب ،

و عند مواقف السيارات :

خالد الي تعب و اهوه يلاحق اسراء ، لما وقف عندها

اسراء و مستغربه من تصرفاته : نعم ، شتبي فيني من مساع تلاحقني ؟ تبي شي ؟ قول تكلم !
خالد و بكلمات متقطعه من التعب : انا ابيج ، و احبج
اسراء : كلام فاضي ، لو سمحت مابي الي صار امس يتكرر مره ثانيه ، مع السلامه !
خالد : نطري دقيقه بكلمج !
اسراء ما سمعت ولا كلمه منه و بسرعه ركبت سيارتها و مشت
خالد يطق على راسه : ماكو فايده فيها ، عنيده ، لكن مهما كانت ، بتكون لي يعني لي و بنشوف !
حس خالد انه ضعيف جدامها ، خلته وراحت ، و وقف وما سوا شي ، تضايق حيل من الموقف الي صار ،


كليه التربيه :

فاطمه كانت تتمشى مع لولوه ، كان عندهم بريك فـ تمشوا و راحوا الكافتيريا ،،

فاطمه بحيا : شلون اخوج محمد شخباره
لولوه : ههههه ، زييين ، يسلم علييج
فاطمه مو مصدقه : صج والله !
لولوه : ليش اجذب عليج يعني ؟ اخوي يموت فيج شمسويه فيه انتي
فاطمه : واي يهبل اخوج
لولوه : بس بس عاد انا هني ، لي رحت قولي الي تبينه
فاطمه : حاظر عمتي

فاطمه كانت تعشق محمد اخو لولوه ، محمد شاب عمره 25 سنه يشتغل ثاني سنه بالبترول حالته الماديه قويه جميل مو ناقصه شي ،

رن تلفون لولوه ،
لولوه : فطوووم هذا محمد
فاطمه مو مصدقه عمرها و حست بقلبها بدا يدق حييييل ، و بحيا : سلمي عليه
لولوه : هلا محمد
محمد : شلونج لولو ، وينج
لولوه : الحمدلله بخير ، انا بالكافتيريا قاعده مع فطوم
محمد ذاب : قاعده مع منو ؟؟؟
لولوه : هههههه ، شفيييك الحمدلله و الشكر ، قاعده مع فاطمه
محمد : سلمي عليها ،
لولوه : وصل سلامك ، حتى اهيا تسلم عليك
محمد : الله يسلمها من كل شر ان شاء الله ، المهم ، اليوم امي معزومه عند ام احمد و ابوي ماراح يرجع مبجر من الشركه ، شرايج نروح نتغدى بره ؟
لولوه : حلوو ، صار
محمد : قولي حق فاطمه تيي معانا ، سحبيها معاج و ييبيها ، مشتاق لها من زمان ماشفتها
لولوه : دقيقه بس ، فطوم محمد عازمج اليوم الغدا
فاطمه ماتدري شتقول : ها !! لا ما اقدر ، لازم اتغدى مع الوالده
لولوه : محمد ، ماتقدر فاطمه تيي معانا
محمد : لااا قوليلها زعلت منها
لولوه : فطوم محمد زعل منج
فاطمه : لاا ليش والله ما اقدر مره ثانيه ان شاء الله
لولوه : محمد خلاص عشان خاطري لاتزعل عليها ، مره ثانيه بتيي معانا
محمد : و انا اقدر ازعل على قلبي ؟ طبعا ما اقدر ،
لولوه : يا عيني ع الحب ،
محمد : يالله مو تتأخرين انزين ، ناطرج انا
لولوه : اوكي ، يلا باي
محمد : باي


بيت بو عبدالله :

ام عبدالله و يوسف قاعدين بالصاله ، ام عبدالله مستانسه على يوسف ، مسوي في البيت حركه شوي ، تحبه حيل لان حفيدها الوحيد ،،

دخل خالد البيت متضايق شوي ،

خالد : السلام عليكم
ام عبدالله : وعليكم السلام هلا خالد،
خالد بضيق و ماله خلق شي : هلا يمه
ام عبدالله : وي وي وي ، شفييك خالد ؟
خالد حس انه الضيقه مبينه على ويهه و من نبره صوته ، : لا يمه ماكو شي
ام عبدالله : ولدي و اعرفك ، كل هذا و مافيك شي ؟؟ قولي يا وليدي شصار خرعتني ؟
خالد بعصبيه : يمه خلاص ماكو شي ،

خلاها و راح غرفته و قفل الباب ، غير ملابسه و حط راسه ع المخده و عقب دقايق نام ،

بعد ربع ساعه دخل عبدالله و قعد بالصاله مع امه و يوسف ، و بعد فتره قصيره نزلت ريم و يت فاطمه من الجامعه و غيرت ملابسها و نزلت حق الغدا ، و الكل تيمع على طاوله الطعام ماعدا خالد الي كان نايم ،

فاطمه : عيل وين خالد ؟ ليلحين ما وصل ؟
ام عبدالله : وصل ، دش و شكله متضايق و راح غرفته ، الظاهر نام
فاطمه : متضايق ؟! ليش من شنو ؟
ام عبدالله : والله مادري يا فاطمه ، كلمته قلتله شفيك يقولي مافيني شي ، خرعني اخاف في شي ، و ماحبيت اضغط عليه و اقوله شفيك لان شكله معصب ، و تعرفين اخوج لما يعصب ما يعرف منو جدامه ،
عبدالله : خالد يدلع ، من صغره مدلعينه ، يلا شوفي الحين شلون صار
ام عبدالله : بعد عمري خالد ، لا والله ما دلعنا ، هذا طبعه اهو جذي ، لي عصب مايبي احد يكلمه
عبدالله : الله يعين الي بتاخذه
فاطمه : وييييه ، شفييه خالد عسل ، و مليون بنت تتمناه
ام عبدالله : الله يهينه بحياته

بيت بو عبدالعزيز :

اسراء كانت قاعده بالصاله بروحها و مندمجه مع المسلسل ، خرب عليها صوت تلفون البيت ،

اسراء : هذا وقته تلفون ، ابي اكمل المسلسل ،
اسراء : الو ؟
اسيل : قوه
اسراء بلهفه : الله يقويج ، هلاا هلااا والله أسوول شلونج حياتي ؟؟
اسيل : الحمدلله بخيييير ، شلونج انتي شخبارج ؟ و شخبار امي و ابوي و عزيز ؟؟
اسراء : كلهم بخير و يسلمون عليج ، يالله اسول ماصارت سفر ، ترا لج وحشه
اسيل : انا بعد مليت من السفر ، و وااايد مشتاقتلكم
اسراء : شلون فهد و جنان ؟
اسيل : والله الحمدلله ، بس جنان ميننتنا وايد ، ماتخلينا نرتاح
اسراء : ههههه ، يحليلها بنتج والله
اسيل : عيل وين امي عطيني اياها
اسراء : امي تحوس بالمطبخ ، دقايق و اناديها

اسراء بصوت عالي شوي ، يمااااااا ، اسيل دقت عليج من امريكا تعالي كلميها
ام عبدالعزيز : اسيل دقت ؟! انزين انزين كاني يايه
و بخطوات سريعه طلعت ام عبدالعزيز من المطبخ و خذت السماعه من اسراء ،

ام عبدالعزيز : الو
اسيل : هلا يمه ، هلا بالغاليه
ام عبدالعزيز و الدمعه نزلت من عينها : هلا ببنيتي هلا اسيل ، شلونج يمه شخبارج و شخبار ريلج و بنتج
اسيل : الحمدلله يمه كلنا بخير دامكم بخير ، انتي شلونج و شلون صحتج ؟؟
ام عبدالعزيز : الحمدلله بخير و صحه و عافيه
اسيل : الحمدلله يا رب
ام عبدالعزيز : شلون امريكا ؟
اسيل : حلوه ، بس وين الواحد يستانس و عنده ياهل صغير
ام عبدالعزيز : هه ، قلتلج خليها عندي قلتي لا باخذها معاي ، يالله تحملي الحين عاد
اسيل : يالله بعد شسوي بتحملها ،
ام عبدالعزيز : يلا ما مليتوا ؟ متى بتردون ؟
اسيل : مفاجاة يمه ماراح اقولج
ام عبدالعزيز : تدرين فيني ما احب المفاجآت قوليلي الحين
اسيل : عقب باجر ان شاء الله نوصل الكويت الساعه 5 العصر
ام عبدالعزيز : ترجعون بالسلامه ان شاء الله
اسيل : اي يمه بس ما وصيج ، لاتقولين حق احد ، احنا بنيي من المطار لي عندج
ام عبدالعزيز : الله يوصلكم بالسلامه
اسيل : يلا يمه لازم اروح الحين ، تبين شي ؟
ام عبدالعزيز : سلامتج حبيبتي ، ديري بالج على ريلج و بنتج
اسيل : ان شاء الله يمه ، يالله مع السلامه
ام عبدالعزيز : الله يسلمج مع السلامه

ام عبدالعزيز تتنهد : الله يوصلج بالسلامه يا بنيتي ،
اسراء : هاا يمه ، شقالت اسيل ؟؟
ام عبدالعزيز : ماقالت شي
اسراء : يمه صارلج ساعه تكلمينها تقوليلي ماقالت شي :\
ام عبدالعزيز : قالت انها مستانسه و بترجع قريب
اسراء : ايي ، توصل بالسلامه ان شاء الله
ام عبدالعزيز : يلا انا بروح المطبخ

راحت اسراء غرفتها ، و حست ان في شي ناقص ما سوته اليوم ،
ماكلمت حبيبتي دلوول ، فتحت جنطتها و خذت تلفونها و اتصلت على دلال ،

اسراء: قووه دلول
دلال : هلا يقويج
اسراء: ويينج اليوم ماشفتج ؟
دلال : موجوده ، بس حتى انا ماشفتج
اسراء: ايي ، عيل سمعي ،
دلال : اسمعج قولي
اسراء: شفتي هذا الي امس لحقني ؟ لحقني اليوم مره ثانيه ، طول ما انا امشي يمشي وراي ، لما كلمته و خليته و مشيت عنه
دلال : زين تسوين فيه ، والله ما يستحي
اسراء: اي والله
دلال: ماراح تطلعين اليوم ؟
اسراء: والله ودي اطلع ، ودي اروح شرق من زمان مارحت
دلال : صار عيل، نروح شرق اليوم
اسراء: اوكي ،
دلال : يلا اخليج الحين امي تبيني
اسراء: سلمي عليها خالتي
دلال : يوصل ان شاء الله ، باي
اسراء: باي


بيت بو عبدالله :

صحى خالد من نومه و حاس بضيقه في صدره ، و ما لقى جدامه الا قوطي الزقاير ، سحب زقاره و طلع الولاعه و بدا يدخن ، يحس بالراحه لما يدخن و ينسى همومه كلها ،،

سمع خالد صوت الباب ،

خالد : منو ؟
فاطمه : انا فاطمه
خالد : دشي

دشت فاطمه الغرفه و شافت الغرفه مليانه دخان ، و لونها رمادي فاتح ، و ما قدرت تتنفس ،،

فاطمه تعجبت : خالد !! شفيك خالد ؟
خالد بهدوء: مافيني شي
فاطمه : كل هذا و مافيك شي ؟!
خالد ماسك اعصابه : فاطمه مافيني شي ،
فاطمه باهتمام : خالد لاتخش عني ، قولي شصاير لك ؟
خالد بعصبيه شوي : فاطمه قلتلج مافيني شي ! خلاص عاد
فاطمه : انزين خالد ، تكفى لا تدخن شوف شصار فيك من التدخين ، قوم غسل ويهك و قط السم الي بايدك و تيدد و صل ركعتين
خالد ياخذ نفس عميق : فاطمه خليني بروحي
فاطمه حست ان اخوها تعبان : اوكي خالد ، بخليك بروحك ، بس اذا بغيت شي تعالي انا موجوده .

طلعت فاطمه من غرفه خالد و راحت غرفتها و بالها كان مشغول في خالد ، و تفكر بـ اخوها ، شنو بكون فيه و ليش حالته جذي ؟


من صوب ثاني شهد ، الي كانت تفكر بخالد و حالتها معاه ، خلاها ولا يدري عنها ، كانت تفكر حيييل بشي تسويه يهز خالد و يخليه يتحرك ، و تتحرك مشاعره حقها ، بس ماكانت تدري شتسوي ، رفعت تلفونها و من غير ما تحس اتصلت على ساره ،

شهد بصوت حزين حيل : ساارون
ساره : هلا حبي والله
شهد : نقذيني يا ساره ، قوليلي شسوي مع خالد
ساره : خرعتيني عبالي فيج شي ،
شهد : كل الي فيني و تقوليلي مافيج شي ؟
ساره : انزين ، شتبيني اسوي يعني ؟
شهد : ساعديني ، قوليلي شسوي ، ابيه يتحرك شوي يحس فيني ، في بني ادم تحبه تحس فيه
ساره : اممم ، ماكو مخي واقف الحين ، ما اقدر افكر ،
شهد : شرايج تيين عندي و نفكر ؟
ساره : اوكي اوكي ، يايتج الحين ،
شهد : اوكي انطرج ،
ساره : يلا باي
شهد : باي

شهد تطمنت شوي ، و كان عندها امل كبير انها بتلقى حل ، وعقب نص ساعه وصلت ساره عند شهد ، دخلت ساره البيت و لقت ام شهد بالصاله ،

ساره مبتسمه : قوه خالتي
ام شهد : هلا والله يقويج ، هلا بنيتي هلا ساره
ساره : شلونج خالتي ؟
ام شهد : الحمدلله بخير ، و انتي شلونج و شلون امج ؟
ساره : الحمدلله ، تسلم عليج
ام شهد : الله يسلمها ، حياج
ساره : الله يحييج ، عيل وين شهد ؟
ام شهد : بغرفتها يمه ، روحيلها
ساره : ان شاء الله خالتي ،

كانت ساره تدل البيت فـ بسرعه صعدت فوق و راحت غرفه شهد و طقت الباب ،

شهد : منو ؟
ساره : انا ساره
شهد استانست : دخلي دخلي ،

ساره فتحت الباب بقوه : قوووووه يا الحلوه
شهد : هلا سارون
قربت يمها و لمتها حيييل ،
ساره :ها شفيج
شهد : فكري معاي ، يلا

قعدت ساره مع شهد و بدوا يفكرون ، و بعد فتره

ساره : شوفي شهد ، قولي حق خالد ان في واحد تقدم لج
شهد بصدمه : تقدم لي !!
ساره : اي ، قوليله خلاص الي بينا انتهى ، و انا لقيت ولد الحلال الي يستاهلني
شهد ماكان عاجبها كلام ساره و بخوف : اخاف يصدق و صج يخليني و يقولي خلاص الي بينا انتهى
ساره : اذا كان صج يحبج ماراح يقول جذي ، و بيهتم فيج و يتقدم لج
شهد اقتنعت شوي بس كانت خايفه : مادري يا ساره مادري ، اخاف اقوله و اندم
ساره : جربي و ماراح تندمين
شهد بخوف : يعني امشي على شورج ؟
ساره : الي يطيعني ما يضيع
شهد تتنهد : شورج و هدايه الله


بيت بو عبدالله :

حب خالد يطلع من البيت و يغير جو ، و ينسى الي فيه و قام خذاله شور دافي سريع يزيح الضيقه الي فيه ، بعدها كشخ و نزل يقعد مع الاهل شوي ،

خالد : قوه يمه
ام عبدالله : هلا يمه هلا ، شفيك خالد ؟
خالد : مافيني شي الحمدلله
ام عبدالله : مساع كنت متضايق ، عسى ما شر ؟
خالد بـ ابتسامه : يمه قلتيها ، مساع ، الحين انا غير [ و غمز لها ]
ام عبدالله و البسمه باينه على ويهها : الحمدلله لك يا رب ،


بيت بو عبدالعزيز :

كانت اسراء في غرفتها تتجهز لانها بتطلع ، لبست و نزلت تحت
شافتها ام عبدالعزيز الي كانت بالصاله مع ابو عبدالعزيز ،
بوعبدالعزيز : هلا والله ببنيتي
اسراء بدلع : هلا فيك يبه
بوعبدالعزيز : تعالي تعالي قعدي يمي
اسراء : يبه انا بطلع الحين
ام عبدالعزيز : وين رايحه بعد ؟ ترى كثرت طلعاتج
اسراء: يمه خليني استانس شوي ،
ام عبدالعزيز : ماقلت شي ، بس يا يمه صايره وايد تطلعين ،
بوعبدالعزيز : خليها تطلع تستانس ترفه عن نفسها
اسراء تقرب من ابوها و تبوس راسه : والله محد فاهمني بهالبيت غيرك ، الله لا يحرمني منك
بوعبدالعزيز : طلعي يبه طلعي استانسي
ام عبدالعزيز تتنهد : والله محد بخربج غير ابوج ، طلعي يمه طلعي ، الله وياج
استانست اسراء و طلعت

دلال كانت تنطراسراء في سوق شرق ، و بعد ربع ساعه وصلت لها ،،

دلال : اخيرا وصلتي !
اسراء : شسوي على ما لبست و ييت
دلال : خليتيني انطر وايد
اسراء : اي نطري عادي ،[ بدلع ] مو انا رفيجتج نطريني
دلال : هههه ، انطرج يا حبيبتي انتي ،
اسراء : امشي نتمشى ،،




بيت بو عبدالله :

خالد كان قاعد مع الاهل بالصاله و يتبادل معاهم السوالف ، ارتاح شوي و نفسيته صارت احسن لما قعد مع امه ، قطع سوالفهم صوت تلفون خالد ، كان المتصل جاسم

خالد : هلا جاسم
جاسم : هلا خويلد شلونك
خالد: تمام
جاسم : شعندك ؟ فاضي ؟
خالد : ماعندي شي ، ليش ؟
جاسم : عندي هدوم شاريهم و تصليح بروح اخذهم تيي معاي ؟
خالد : وين ؟
جاسم : شرق
خالد : جسوم مالي خلق
جاسم : يلا قوم ، جنك مره قاعد بالبيت ، يلا الحين بمرك و تيي معاي
خالد : يلا اوكي ،
جاسم : يلا عيل باي
خالد : باي


في سوق شرق :

اسراء كانت تتمشى مع دلال

اسراء : دلوول شوفي القميص هذا يهبل ، امشي بدش اشوف
دلال : ويي ان دشيتي ماراح تطلعين
اسراء: شورانا يلا دشي معاي

دشت دلال معاها المحل ، و بدت اسراء تشتري هدوم و دلال تساعدها ،


جاسم وصل البيت و اتصل على خالد

جاسم : يلا خالد انا بره انطرك
خالد : يلا كاني ياي


طلع خالد من البيت و ركب سياره جاسم

خالد : قوه
جاسم : يقويك
خالد : شعندك بشرق
جاسم : قلتلك هدومي تصليح باخذهم
خالد : اهاا اوكي ،،


بيت شهد :


شهد كانت تفكر بالخطه الي قالت عنها ساره ، و ماتدري ان سويتها شنو بصير ، كانت سرحانه و تفكر ، تقول حق خالد ان في واحد تقدم لها و تجذب عليه ولا تخلي الحال كما هو عليه ؟


سوق شرق :

طلعت اسراء من المحل عقب ما شرت القميص الي شافته ، دلال حست بالتعب من كثر المشي وقالت لـ اسراء انها تبي تقعد بستاربكس تشرب لها شي ،،

دلال : واي اسور خلاص ، تعبت خلينا نقعد بستاربكس شوي
اسراء : دلووول شفيج الله يهداج صايره جنج عيوز ، تو الناس نطري بعد شوي نروح ستاربكس ،،
دلال : انزين انزين ، بس تكفين لاتطولين
اسراء: انزيين


خالد و جاسم وصلوا سوق شرق ،
و اول ما نزلوا من السياره راحوا المحل " ديربي جينز " عشان جاسم ياخذ ملابسه ،

دخل جاسم و خالد المحل و خذا جاسم ملابسه و طلع ،

خالد : احس اني دايخ و تعبان
جاسم : من النوم الزايد
خالد : اي نوم ، اقولك تعبان و دايخ تقولي نوم
جاسم : امش نقعد بستاربكس اشرب لك شي و تصحصح
خالد : يلا عيل امش ،


و بعد ما دخلت اسراء جم محل و ملت راحت ستاربكس ،

اسراء : يلا حتى انا تعبت ، امشي نروح ستاربكس
دلال : يلا




sweet memy


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 9
قديم(ـة) 05-02-2010, 03:39 PM
يبقى حبك يبقى حبك غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: و يبقى خالد / روايتي الأولى ، بقلمي


البارت الثالث :


نزلت اسراء مع دلال و راحوا ستاربكس ، لقوا طاوله فاضيه و معاها كرسيين ، سحبت اسراء الكرسي و قعدت ، عدلت شعرها و ملابسها ،

دلال : شنو تبين اطلبلج ؟
اسراء : اممم ، vanilia frappuccino with caramel one time up
دلال : اوكي

قعدت اسراء بروحها تنطر دلال على ما تطلب ، فتحت جنطتها و طلعت موبايلها و قعدت تقرا مسجاتها ،،


خالد و جاسم كانوا قاعدين بالطاوله الي جدامهم ، بس اسراء مالاحظت خالد ولا خالد لاحظ اسراء ،

دلال : باااك ، تفضلي طلبج
اسراء : ثاانكس

شربت اسراء الفروبتشينو البارد و حسته يمشي داخل جسمها ،
فجأه يت عيونها على خالد ، و انصدمت !

اسراء و كانت متوتره حييل: دلال امشي نطلع
دلال مستغربه : ليش !! ؟
اسراء : بس قومي نطلع
دلال : شفييج شصاير ؟! ليش بتطلعين ؟

اسراء : هذا الي يلحقني بالجامعه ، كاهو جدامي ، قومي نطلع قبل لا يشوفني
دلال : ويييه عبالي عندج سالفه ، خليه يولي مالج شغل فيه
اسراء بخوف : دلال بليييز قومي نطلع مالي خلقه
دلال : ماشافج خلاص قعدي

حاولت اسراء تكون هاديه و ما تتحرك وايد علشان ما تلفت نظر خالد ، و فجأه

خالد عيونه طلعت من مكانها : اووووه هذي اهيا !
جاسم : منو اهيا ؟
خالد تسبه و نسى عمره : الحب يا جاسم الحب
جاسم : اي حب و اي خرابيط
خالد : خلني شوي ،
قام خالد من مكانه و راح لها ، اسراء انصدمت يوم شافت خالد ياي لها

خالد : قوه يا حلوه
اسراء قامت من مكانها و عفست ويهها: دلال قومي نطلع
خالد : وي وي شدعوه ، كل هذا عشان انا موجود هني ؟؟
اسراء : دلال يلا امشي
خالد : حط ايده على ايدها و قالها بصوت هادي ، قعدي حبيبتي انا ابيج
اسراء تنحت و ما استوعبت الي صار ، حست بشي غريب قاعد يصير
اسراء حطت عينها بعينه و بهدوء و بصوت ناعم : هدني
خالد : والله ما ودي اهدج ، بس بهدج
اسراء: !!!
دلال منصدمه و تشوف الي قاعد يصير و و مستغربه ،
مشت اسراء مع دلال جان يقولها خالد
خالد : تعالي كملي الفروبتشينو مالج
اسراء : عليك بالعافيه ، مابيه
خالد : كيفج ، خذا الفروبتشينو مالها و شرب عقبها و قال اااه طعمه أحلى عقبج يا عسل ،


طلعت اسراء و كانت حييل متضايقه من الي صار و معصبه ،
دلال خايفه : اسور شفيج
اسراء بضيق و مالها خلق تتكلم : مافيني شي ، يلا انا بروح البيت
دلال : شلون مافيج شي ؟ قعدي هدي شوي بعدين روحي ، والله اخاف عليج تسوقين و انتي متضايقه
اسراء : دلال مافيني شي ، لاتخافين ، يلا تبين شي ؟
دلال : سلامتج ، شوي شوي و ديري بالج
اسراء ابتسمت ابتسامه بارده : ان شاء الله

مشت اسراء و ركبت سيارتها و قعدت تفكر باللي سواه خالد ،
اسراء : هذا من صجه ! ياربي شنو هالريال ، ليش يسوي جذي ليش ،، نزلت دمعه منها و مسحتها بسرعه و كملت طريجها ،


خالد مع جاسم ظلوا في ستاربكس ،

جاسم : خالد شنو الي سويته انت ! حرام عليك ، احرجت البنت !
خالد من غير اهتمام : شسويت انا ؟ ما سويت شي
جاسم : كل هذا و ماسويت شي
خالد : جاسم احبها ، و ربي احبها ، بس اهيا ماتحبني شسوي !! شلون اخليها تحبني ،
جاسم : اففف يا خالد ، مليت من كثر ما اسمع هالكلمه ، احبها و احبها ، خلاص البنت ماتبيك مو غصب السالفه ! خلها بحالها يا اخي !
خالد : مستحيييل اخليها بحالها ، والله بسوي المستحيل عشان اخليها تحبني ،
جاسم تنهدت حيل : عنيد و الي براسك تسوييه


بيت بو عبدالعزيز :

وصلت اسراء البيت و ماكان لها خلق شي ، دخلت البيت و سلمت على الموجودين بالصاله ،

اسراء: السلام عليكم ،
ام عبدالعزيز : و عليكم السلام ، وينج يمه تأخرتي
اسراء: ماعليه يمه ، الشارع زحمه ، عن اذنج ،،

بخطوات سريعه راحت غرفتها و قعدت على السرير و تنهدت ، خذت لها نفس عميق ، سمعت صوت تلفونها ، فتحت الجنطه و خذت التلفون ، لقت مسج فتحته و قرت الرقم ، لقته رقم غريب ، ما اهتمت و قرت المسج ،

المسج : [ لا تتضايقين ، صدقيني مو كيفي غصبن علي اسوي الي سويته ، انا أحبج و ربي احبج ، خالد ]

هذا من صجه !؟ يحبني ؟! مستحيل !! ، اذا تحبني ليش تسوي فيني جذي حرام عليك ،
سكرت المسج و حطت التلفون بعيد عنها ، و قامت غيرت ملابسها و انسدحت على السرير غمضت عيونها و ظلت تفكر بخالد ،

يقول يحبني ، صج يحبني ؟ ولا يلعب علي ؟ و اذا يحبني ليش يسوي فيني جذي ؟؟
تنهدت حيل و طردت خالد من تفكيرها و عقب دقايق نامت ،


بيت بو عبدالله :

في غرفه فاطمه تحديدا ، كانت فاطمه تسولف مع محمد بالتلفون و مستانسه حيل ،

محمد : واي حبيبتي ما اقدر اصبر ، متى نتزوج ؟
فاطمه بدلع : حمودي حبيبي انا قلتلك ما اقدر الحين ، لما اخلص دراستي ،
محمد : يا حبيبتي و انا شنو الي يصبرني سنتين على ما تخلصين ؟
فاطمه : ماعليه ، سنتين بطيرون جنهم شهرين
محمد يتنهد : يالله نصبر ، بعد مالنا غير الصبر ،
فاطمه : محمد ، انت تحبني ؟
محمد : شنو هالسؤال السخيف ؟ طبعا احبج ، و احبج و اموت فيج بعد
فاطمه ماتت من الحيا : و انا بعد يا بعد عمري
محمد حب يحرجها : انتي شنو ؟
فاطمه استحت و ماتدري شتقول : محمد :$
محمد: وااي فديت الي يستحون ، يلا حبيبتي نامي باجر وراج دوام من الصبح
فاطمه : محمد انا مو ياهل عشان انام الحين
محمد : يلا سمعي الكلام و نامي ، يلا حبيبتي تصبحين على خير
فاطمه : ولو اني ما شبعت منك ، بس يلا ، بنام غصب عشانك ،
محمد : عفيه على حبيبتي ، يلا حبيبتي تصبحين على خير
فاطمه : و انتا من اهل الخير قلبي ،
محمد : مع السلامه
فاطمه : مع السلامه

حست فاطمه بالوناسه و سمعت كلام محمد و نامت و هي تفكر بحبيبها ،،

الساعه 8 الصبح ،،

بيت بو عبدالعزيز :


قعدت اسراء من النوم الساعه 8 الصبح ،

اسراء : امبيييه الساعه 8 ! مايمديني ، نص ساعه و تبدي المحاضره و انا توني قاعده من النوم ،

قامت بسرعه من النوم و غيرت ملابسها و تجهزت و خذت اغراضها و نزلت ،

ام عبدالعزيز كانت بغرفه الطعام تنطر بنتها ،
ام عبدالعزيز : وينج يمه تأخرتي
اسراء مستعيله حيييل : اي يمه حدددي متأخره ، يلا يمه انا طالعه تبين شي ؟
ام عبدالعزيز : قعدي تريقي
اسراء: لاا يمه حدي متأخره يلا مع السلامه
ام عبدالعزيز : انزين شوي شوي ديري بالج ع الطريج

ركبت السياره و بسرعه طااارت ، كانت تمشي سريع علشان لا تتاخر ، و وصلت الساعه 9 ، و نزلت من السياره و بخطوات سريعه مشت لين وصلت عند قاعه المحاظره ، فجأه طاحت اغراضها و كتبها و جنطتها ،

اسراء بصوت مسموع : أمبيييه !


خالد الي كان يتمشى على ما تبدي محاضرته و شاف اسراء تلم اغراضها ، قرب منها و قالها :

خالد : صباح الخير
اسراء و من غير ما تشوفه : صباح النور
خالد : خليهم ، انا اشيلهم عنج
ما اهتمت لكلامه و كملت
خالد نزل نفسه للارض و بدا يشيل اغراضها ،
اسراء شافت خالد و اهوة يلم اغراضها و مفتشله و ماتدري شتقوله ، رفع خالد نفسه و عطاها اغراضها ، و قالها تفضلي ،

سكتت اسراء شوي ، و بعدين قربت يمه وقالت له بحيا كبييير

اسراء : مشكور اخوي ماقصرت
خالد : ولو ما سويت شي ، يلا عشان لا تتاخرين( ابتسم لها )
حست اسراء بقلبها يدق و يحن لخالد ، مشت خطوتين و وقفت ، حست انه خالد يشوفها ، لفت ظهرها و شافته ، غمز لها خالد بحركه خفيفه ، ابتسمت ابتسامه تذوب الصخر و دخلت المحاظره بهدوء تااام و قعدت و طول الوقت كانت تفكر بخالد و بالموقف الي صارلها ،،


و عقب ما خلصت المحاضره طلعت و كانت هاديه ، خلصت شغلها و راحت الكافتيريا ، و لقت دلال قاعده بروحها ، راحت و قعدت معاها ،

اسراء : هاي دلول
دلال : هلا والله
سرحت اسراء بخيالها ، صوره خالد انطبعت في مخها و مو راضيه تختفي ، كانت تفكر فيه ، تفكر بشكله ، كان خالد جمييل ، جميل حيل .! حنطاوي طويل عريض عيونه متوسطه عسليه على بني غامجه و خشمه طويل دقيق حلوو عنده غمازه وحده على اليمين جسمه حلو كامل و الكامل الله ،
دلال : وين سرحتي ؟؟
اسراء صحت من سرحانها : ها ؟! معاج
دلال : وين معاااي ، بشنو سرحانه ؟
اسراء بربكه : ها ؟ لا مححد !
دلال ضحكت : هه مبين ، قوليلي بمنو سرحانه ؟
اسراء من غير ما تحس : تصدقين انه حلو ؟ و انه يحبني ؟
دلال مافهمت : شنو حلو ؟ و منو الي يحبج ؟
اسراء انتبهت لنفسها : انا شقلت ؟ شنو حلو ؟
دلال : بضحكه عاليه شوي ، امبييه اسور شفيج ؟ كل هذا و تقولين محد ؟ اعترفي قوليلي منو الي ماخذ عقلج و تفكيرج ؟
اسراء: خالد
دلال : خالد ! منو خالد ؟
اسراء: خالد
دلال : لايكون الي .. !
قطعت كلامها: اي اهوه
دلال : سرحانه بخالد ؟! ويين الي ما احبه و اكره و اتضايق لما اشوفه ،
سبحان من يغير الاحوال ، بيوم و ليله حبيتيه ؟
اسراء : دلال ، اهوه يحبني
دلال : مو كل واحد يقولج احبج يحبج ، وايد ناس يلعبون و ماخذين الحب تسليه
اسراء : بس خالد غير
دلال : كلهم نفس بعض ،
اسراء : لا يا دلال خالد يحبني ، ما يلعب
دلال : و انتي ؟ تحبينه ؟
ارتبكت و ماكانت تدري شتقول : انا ؟! ها .. مادري
دلال : والله شكلج تحبينه
اسراء بحيا : اي دلال ، احبه
دلال : يحليلج يا اسوور، والله قمنا نحب
اسراء: دلاال بس ، خليني شوي افكر
دلال : فكري على راحتج حبيبتي ، انا بخليج الحين عندي محاضره يلا اشوفج على خير
اسراء : اوكي


من صوب ثاني خالد ، الي كان مستانس و حس انها بدت تتغير شوي و بدت تحبه ، كان يفكر فيها و اهيا تفكر فيه و قطع تفكيره صوت التلفون ، كان المتصل [ شهوده]
خالد : من وين طلعتلي هذا بعد !

خالد : الو
شهد بصوت واطي و مو مسموع : شلونك خالد ؟
خالد الي ماكان سامع صوتها عدل : الحمدلله بخير ، انتي شلونج ؟
شهد : يهمك تعرف شلووني ؟ و اخباري ؟
خالد : شهد شهالكلام ؟
شهد : خالد ، انا بقولك شي
خالد : تفضلي ،
شهد : خالد ، في واحد تقدم لي
خالد بصدمه : شنو !! تقدم لج ؟!
شهد : اي يا خالد ، و خلاص الي بينا انتهى
خالد : شلون و متى ؟
شهد : خالد انا نطرتك وايد ، و ماشفت منك شي ، مجرد كلام و ماكو افعال
خالد : وانتي وافقتي ؟
شهد : انا ليلحين ما رديت لهم خبر ، قلت اقولك بالاول ،
خالد : شهد انتي تدرين يعني اني احبج و اعزج ووو ...
قطعت كلامه شهد : ادري يا خالد انك تحبني وتعزني ، و بعدين ؟ شنو ورا هالحب و المعزة ؟
خالد سكت و مايدري شنو يقول : اوكي عطيني فرصه و بعدين اردلج خبر ،
شهد : اعطيك فرصه حق شنو ؟
خالد : افكر بالموضوع و اعطيج خبر ، يلا اخليج الحين عندي شغل
شهد حست انها بتبجي : اوكي يا خالد ، بعطيك فرصه ،
خالد : باي
شهد : مع السلامه

سكرت شهد التلفون من خالد و طاحت في نوبه بجي ، شسوي بكلامك ؟ شسوي بكلام الحب الي كنت تقولي اياه ؟ ابي افعال ، اثبتلي انك تحبني صج ،


بيت بو عبدالعزيز :

ام عبدالعزيز : اليوم اسيل بتيي من السفر
بوعبدالعزيز : لاااه ؟
ام عبدالعزيز : اي ، قالتلي اليوم الساعه 5 ان شاء الله الوصول
بوعبدالعزيز : الله يوصلهم بالسلامه

و رن التلفون ،

ام عبدالعزيز : الو
اسماء : قوه يمه
ام عبدالعزيز : هلا يمه
اسماء : شلونح شخبارج
ام عبدالعزيز : الحمدلله بخير ،
اسماء : يمه اليوم نواف مشغول و بتأخر بالدوام ، بيي عندج بتغدى مع اليهال
ام عبدالعزيز : حياج يمه تعالي ،
اسماء : يلا عيل بروح اييب نور من الروضه
ام عبدالعزيز : يلا لا تتاخرين عليها
اسماء : يلا مع السلامه
ام عبدالعزيز : الله يسلمج


كليه الهندسه :

خلصت اسراء محاضراتها ركبت السياره و رجعت البيت ، و طول الطريج كان بالها مشغول بخالد ، كانت سرحانه حييل ، ووصلت البيت و نزلت من السياره و دخلت داخل


اسراء : السلام عليكم
الكل : و عليكم السلام
ام عبدالعزيز : هلا متى وصلتي اليوم ؟
اسراء: وصلت الساعه 9
ام عبدالعزيز : وي تأخرتي ،
اسراء: اي يمه نمت وايد و تأخرت ،
ام عبدالعزيز : يلا روحي غيري ملابسج و نزلي ، بتيي الحين اسماء تتغدى معانا اهيا و عيالها
اسراء : اسماء ؟!
ام عبدالعزيز : اي ، ريلها بالدوام و اهيا الحين بتيي راحت تييب نور من الروضه
اسراء : وااي نوري ، يلا عيل اروح اغير ملابسي و انزل

صعدت غيرت ملابسها و ريحت شوي و نزلت
و اول ما نزلت شافت اسماء مع نور ،

نور ركض حيل و قربت يم اسراء : خالتي خالتي خالتي
اسراء: هلا حبيبتي

اسماء : قوه اسور
اسراء : الله يقويج
اسماء : شلونج ؟
اسراء: تمام ،

نور : خالتي
اسراء : نعم حبيبتي ،
نور : بلعب معاج
اسراء : ان شاء الله بس مو الحين ورا الغدا اوكي ؟
اسماء : نور يلا تعالي غسلي
نور : ماما بلووح عند خالتي اسلاء
اسماء : انزين ماما نطري شوي غسلي اول شي صيري نظيفه حلوه بعدين روحي عند خالتج و قعدي معاها و لعبي لما تشبعين
نور : انزين


بيت بو عبدالله :

ام عبدالله و عبدالله و ريم و يوسف و فاطمه كانوا قاعدين بالصاله ينطرون خالد متى يوصل علشان يحطون الغدا ، عبدالله كان حييل يوعان و معصب على خالد عشان تأخر ،
و عقب 5 دقايق ، وصل خالد

خالد و كان حدده مستانس : السلام عليكم
الكل : و عليكم السلام
عبدالله كان معصب حيل : اخيرا ! ما بغيييت تيي ؟ ماتقولي وينك ؟ ليش تأخرت ؟؟
خالد منصدم من كلامه و مستغرب بنفس الوقت : بسم الله الرحمن الرحيم ، شفيك الحمدلله و الشكر معصب ، كليتني بقشوري ، خير شصاير ؟
عبدالله : يوعان ابي اكل ، و امي قاعده تنطرك
خالد : اكل احد ماسكك ؟؟
ام عبدالله : هلا حبيبي خالد ، وينك يمه تأخرت
خالد : هلا يا الغاليه ، ماكو يمه الشارع زحمه و ماقدرت ايي مبجر
ام عبدالله : يلا روح غير ملابسك لا يسويلنا سالفه اخوك ، ترا ميت من اليوع زين ما ياكلنا
خالد : انزين ،


في الطياره :

كانت اسيل مع ريلها فهد و بنوتتهم العنونه جنان بالطياره رادين الكويت ، جنان الي كانت متعبه امها و ابوها حيل ، حاولت فيها اسيل لما نامت و ارتاحت ،

اسيل : فهد شكثر باقي على ما نوصل ؟
فهد : ماباقي شي حبيبتي ، كلها 3 ساعات
اسيل : 3 ساعات ! يلا اصبر
فهد بضحكه : تعبتي حبيبتي ؟
اسيل : تعبت و مليت ، اففف
فهد : يلا ما عليه حبيبتي ،


بيت بو عبدالعزيز :

اسماء : تسلم ايدج يمه على الاكل الحلوو
ام عبدالعزيز : عليج بالعافيه
اسماء : الله يعافيج ،
نور : ماما ابي حلاو
اسماء : من وين اييب لج حلاو؟ قعدي اكلي غداج بعدين اوديج الجمعيه
نور زعلت : لاا ماما الحين الحين
اسماء : الحين شمس و حر محد يطلع
نور بدت تبجي : مابي مابي بلووح الحين
اسراء: انا اعطيج حلاوه
استانست نور : يلا عطيني
اسراء : بس اكلي اول شي بعدين اعطيج الحلاوه

نور كملت غداها بسرعه علشان الحلاوة الي بتعطيها اسراء،
و عقب ما خلصت عطتها الحلاوه ،،

ام عبدالعزيز : اسماء يمه تعالي ساعديني
اسماء : هلا يمه ؟ بشنو تبيني اساعدج ؟
ام عبدالعزيز : سوي معاي كيك
اسماء : ليش ؟ في احد بييلج ؟
ام عبدالعزيز : و لازم احد ايي علشان نسوي كيك ؟ لا محد بيي يلا تعالي ساعديني
اسماء : حاضر يمه ،،

دخلت اسماء المطبخ و ساعدت امها و سوت معاها كيك ، و عقب ما سوت الكيك زينته بصوص الكاكاو و بعضه زينته بالشكر الناعم ،، و ريحه البيت صارت كلها كيك ،،

نور : يمي ، خالتي اشم ليحه كيك
اسراء: اي والله حتى انا اشم ريحه كيك
نور : ابي كيكه تعالي ناكل
اسراء : ههه نور مو الحين توج متغديه نطري شوي
نور : ان شاء الله

ام عبدالعزيز طلعت من المطبخ و شافت نور مع اسراء قاعدين بالصاله و قالتلهم ،

ام عبدالعزيز : لحد يجيس الكيك ، مو حق الحين حق بعدين
نور : انزين

اسراء: يلا انا بروح غرفتي احس اني دخت ، بقوم انام شوي
نور : لاا خالتي قعدي معاي
اسراء: حبيبتي انا تعبانه ، بروح انام الحين ، بعدين اقعد معاج
نور بزعل : انزين ،،


من صوب ثاني شهد ، كانت منصدمه من كلام خالد ، يقولي خليني افكر ! عطيني فرصه ! اعطيك فرصه يا خالد ؟ اعطيك فرصه عشان تفكر انك تحبني ولا لا ؟ كانت قاعده على اعصابها و تنطر رد من خالد ، ماتدري اذا كان بيتقدم لها ولا يخليها تروح في حال سبيلها ،،


بيت بو عبدالله :


في غرفه خالد بالتحديد ، كان مخه مشغول بشخصين و مايدري من يختار ، شهد الي تحبه و تموت فيه و مستعده تسوي المستحيل عشانه ؟ ولا اسراء الي كانت تكرهه و الحين بدت تحبه؟
خالد : والله مادري شسوي ، شهد تقول ان في واحد تقدم لها ، و شكلها ما تبي الي متقدم لها ، و طبعا اهيا تحبني و تبيني كزوج لها ، بس انا ابي غيرها ، و مافكرت بيوم من الايام اني اتزوجها ، شهد كانت مجرد صديقه او زميله معاي في سنه من سنوات الدراسه ، حبتني و حبيتها حب عادي ، مو الحب الي يوصل لي مستوى الزواج ، و ما اتخيل بيوم من الايام اني بكون مع شهد في بيت واحد ، لا يا خالد ، خل شهد بعيد عنك و فكر بـ اسراء ، اسراء الي ملكت قلبك و حبيتها و بدت تحبك ،، و اترك شهد تعيش حياتها مع الي تقدم لها ،
هذا الي وصل له خالد ، و كان مقتنع بافكاره ،


في غرفه عبدالله :

عبدالله كان منسدح على الفراش و ريم كانت تقرا كتاب ، و الجو هادي عندهم وفجأه ،

ريم صرخت صرخه خفيفه بصوت مسموع : آآآه !!
عبدالله فز من مكانه : شفيج حبيبتي ريم ؟؟؟!
ريم بتعب : مادري عبدالله ، احس بتعب
عبدالله : شفيج من شنو ؟
ريم : مادري عبدالله ،
عبدالله : تبين اوديج المستشفى ؟؟
ريم تحاول تبين انها مافيها شي : لا حبيبي ماله داعي مستشفى ،
عبدالله : اكيد حبيبتي ؟ ماكو شي ؟
ريم : اي لاتخاف ماكو شي
عبدالله : اوكي ، بس اذا زاد عليج بوديج المستشفى ،
ريم : يصير خير


المطار :

اسيل و فهد و جنان كانوا توهم نازلين من الطياره ، و جنان بدت تبجي و تصارخ ، و اسيل كانت تحاول تهديها و تسكتها ،
اسيل : يالله فهد بسرعه طلع الجناط و خنخلص جنويه ذبحتني
فهد : ان شاء الله ان شاء الله

و عقب ربع ساعه خلصوا كل شغلهم ، طلعوا من المطار ،

اسيل : يا حلاه الكويت وجوها والله
فهد : يعني جو امريكا مو عاجبج ؟
اسيل : امبلا ، بس الكويت احلى
فهد : :\
اسيل بـ إبتسامه : يلا فهد ، بروح عند امي الحين
فهد : لا اسيل مو الحين ، خلينا نروح البيت نريح ناخذ لنا شور بعدين نروح عندها ،
اسيل حست ان كلام فهد صح : اوكي حبيبي ، علشان نرتاح شوي و بعدين نروح ،


راحوا فهد و اسيل البيت و ارتاحوا و طلعوا الصوايغ ، كانت اسيل الي تشتغل و فهد ماسك جنان الي بس كانت تبجي ،

فهد : اووه جنوويه بس خلاص تراج دوختيني و انتي تبجين
اسيل : فهد تحملها شوي على ما اخلص شغلي
فهد : بتحملها ، شلون ما تبيني اتحملها و اهي بنتي
ابتسمت اسيل ابتسامه صغيره ،

و عقب نص ساعه خلصت اسيل كل شغلها ، و طلعوا


بيت بو عبدالعزيز :

ام عبدالعزيز و بصوت مو مسموع : وينهم تأخروا ، اخاف صار فيهم شي بس
اسراءالي صحت من نومها و نزلت و قعدت مع الاهل ، كانوا كلهم متيمعين بالصاله ام عبدالعزيز و بو عبدالعزيز و عبدالعزيز و اسماء و عيالها واسراء ، و ام عبدالعزيز ما خلت نوع بخور الا وحطت ، و صارت ريحه الصاله خليط من انواع البخور و العود ،،

اسراء الي استغربت من الحركه الي قاعده تصير بالبيت و سألت امها ،

اسراء : يما ماتقوليلي حق شنو مسويه الكيك و مو راضيه تخلين احد ياكله و معطره البيت و حالتج حاله ؟ في احد بيي ؟؟
ام عبدالعزيز : لا محد بيي ولا شي
اسراء: عيل ليش كل هالحوسه ؟
ام عبدالعزيز : بس جذي
اسراء الي ماكانت مقتعه كلش بجواب امها ،،

و عقب 10 دقايق ، انفتح الباب و دخلت اسيل اول وحده بعدها فهد الي كان ماسك جنان

اسيل و بـ إبتسامه عريضه : السلام عليكم
ام عبدالعزيز الي طارت من الفرحه و ماصدقت : و عليكم السلام هلا ببنيتي
الكل انصدم و كانت صج مفاجاه لهم ، اسيل !!! من وين طلعتي ؟!!
قربت اسيل من امها و لمتها حييييل و سلمت عليها ، و عقب ما سلمت عليها قربت من ابوها الغالي و حبته على راسه و سلمت عليه ،،
اسراءقربت من اسيل و لمتها: اسوول حياتي شلونج ؟؟
اسيل : الحمدلله بخييير
اسماء : الحمدلله على السلامه ،
اسيل : الله يسلمج
عبدالعزيز : شهالمفاجاه الحلوه ؟؟
اسيل : اعجبك ،
فهد سلم على عمته و عمه و عبدالعزيز ،
جنان الي كانت ضايعه بالطوشه و ماتدري شتسوي ، طبعا استخدمت سلاحها الا و هو البجي ، علشان تبين مكانها ،
ام عبدالعزيز : كاهي النتفه ، يعني بجت شوفوني ،
خذتها ام عبدالعزيز و قعدتها في حظنها و ابتسمت جنان

بو عبدالعزيز : شلونكم شخباركم ؟
اسيل و فهد : الحمدلله بخير
بوعبدالعزيز : شلون امريكا
فهد : حلوه بس اسيل جنه مو عاجبتها
اسيل : لا يبه حلوه ، بس مادري
بوعبدالعزيز : عسى استانستوا بس ؟
فهد : اي الحمدلله
اسيل : اي استانسنا بس جنويه الي مدوختنا
بوعبدالعزيز : الحمدلله على كل حال
عبدالعزيز : يلا يلا اسول ، وين صوغتي ؟؟ طلعيها
اسيل : انت اول واحد شريتلك صوغه
عبدالعزيز : اي انا اقول اسول ما تنساني

و عقب سوالف مع اسيل و فهد كلوا الكيك و استانسوا ووزعت اسيل الصوايغ عليهم و استانسوا ، و عقب ساعتين الكل راح بيته و ماظل الا عبدالعزيز و اسراء

اسراء: يلا انا بروح انام دخت والله من السوالف
عبدالعزيز : انا بعد بروح انام وراي قعده من الصبح
اسراء: يلا يبه ، يلا يمه تصبحون على خير
ام عبدالعزيز و بو عبدالعزيز : و انتي من اهله

راحت اسراء غرفتها ، و جهزت اغراضها للدوام باجر و جيكت على فونها ولا تلاقي مكلمتين من دلال ، اندمج مع السوالف و نست فونها و جيكت عليه ، و عقب ما زهبت اغراضها غطت في نومها ،،

قعد خالد من النوم على ضوء الشمس القوي الي كان طالع من الستاره ، قام و غسل و لبس بنطرون كشخه و قميص و رفع جمومه شوي و عدل شعره و تعطر و خذا اغراضه و نزل ،

خالد : صباح الخير يمه
ام عبدالله : صباح النور
خالد : شلون الغاليه ؟
ام عبدالله : بخير عساك بخير
خالد : دوم ان شاء الله
ام عبدالله : يلا اقعد تريق و روح بسرعه
خالد : حاااضر يا الغاليه ،

تريق خالد على راحته و عقب ما شبع و خلص قام و شغل البورش و مشى على صوت راشد الماجد [ الحب خالد ] ،
خالد : يا حلاة اسمي والله ،


بيت بو عبدالعزيز :

صحت اسراء مبجر من نومها ، و لبست على راحتها و سرحت شعرها بطريقه حلوه ناعمه ، و حطت لها مكياج خفيف يومي يبرز ملامحها ، و خذت اغراضها و نزلت تريقت بسرعه و طلعت ،

و اهي بالشارع تمشي بالسياره حست ان السياره فيها شي ، مشت خفيف و سفطت سيارتها على اليمين ، قعدت بمكانها جان تقول بنجر ! مو قته ! شسوي الحين !؟ الجو حار و راح اتاخر منو يسوي السياره الحين ؟؟ ماكو لاا ادق على عزيز ،،

خالد الي كان يمشي بالشارع و صدفه شاف سياره سافطه على اليمين ، و قال

خالد : هالـ بي ام مو غريبه علي ، انا اعرفها ، بس سياره منو ؟؟ و عقب ما دقق فيها ، ايي ! هذي سياره الحب ! شفيها شصاير لها بعد عمري ، خل انزل اشوفها ،

نزل خالد من سيارته و راح عن سياره اسراء ، و لقاها مطلعه الفون من الجنطه بتتصل ، طق الجام طقه خفيفه ، فتحت اسراء الدريشه ،

خالد : صباح الخير
اسراء فصخت نظارتها الشمسيه و شافته و كانت مستحيه : صباح النور
خالد : عسى ما شر ؟ شفيها سيارتج ؟؟
اسراء منزله راسها و تتكلم : والله مادري ، الظاهر بنجر
خالد : ماعليج لاتحاتين ، عطيني 5 دقايق و بسويها لج ،
اسراء ماتدري شتقول ، اكتفت بالابتسامه

و عقب 5 دقايق ،،

خالد : تقدرين تكملين طريجج الحين و تروحين
اسراء بحيا : مشكور اخوي ماقصرت
خالد : ولو ما سويت شي ،

اسراء حست بشعور غريب ، حست ان قلها بدا ينبض ، بدت تتغير ، و فعلا تغيرت 180 درجه عن قبل ، بدت تحب خالد ، و خالد تأكد من هالشي ، و بدا يخطط و يفكر للايام اليايه ،،


وصلت اسراء ولقت دلال جدامها ،، اسراء مالاحظت دلال كلش لانها كانت تفكر بالحبيب اليديد الي فجاه انطبعت صورته داخل مخها

دلال : شدعوه شدعوه عطينا ويه
اسراء صحت من احلامها و افكارها : اوه دلال ، سوري ما شفتج
دلال : اكيد ماتشوفيني ، سرحانه بحبيب القلب
اسراء تحاول تبين طبيعيه : لا سرحانه ولا شي ، شلونج ؟
دلال : واضح ، ماعلينا ، الحمدلله بخير
اسراء: دوم


اسراء: دلول انتي الحين معاي بالمحاظرة صح ؟
دلال : اي معاج معاج ، يلا نروح مع بعض
اسراء: يلا ،،

ومشوا ثنتينهم مع بعض لين وصلوا لي القاعه و عقب ما خلصوا راحوا الكفتيريا ،،

دلال : انا قمت احس باليوع ، بقوم اشتريلي شي ، تبين شي ؟
اسراء كانت سرحانه وما سمعت ولا كلمه من دلال
دلال قربت من اسراء و قرصتها قرصه خفيفه على ايدها عشان تصحى : اسووورر !
اسراء بخوف و خرعه : هاا ! شفيج خرعتيني
دلال : لااا انتي اليوم مو طبيعيه ، انا بقوم اشتريلي شي تبين شي ؟
اسراء: لا شبعانه مابي شي ، عليج بالعافيه
دلال: اي اكيد شبعانه تفكرين بحبيب القلب شلون بتحسين باليوع
اسراء سمعت كلام دلال و ابتسمت



كليه التربيه :


خلصت فاطمه محاضراتها و لقت لولوه جدامها ،

فاطمه : ها لولوه خلصتي ولا عندج شي ؟
لولوه : لا خلصت ، بيي محمد الحين ياخذني لان سيارتي مدخلينها الوكالة حق السيرفس
فاطمه مو مصدقه الي سامعته : محمد بيي ياخذج ؟!
لولوه بضحكه : اي محمد
فاطمه : واي قلبي ،، انزين انا بوقف معاج هني ابي اشوفه ، مشتاقتله حيل
لولوه : اوقفي عشان يشوفج
فاطمه : اي مو هذا الي بصير ،،

و عقب 5 دقايق وصل محمد بالجاكوار، شاف لولوه معاها وحده تشابه حبيبته ، فصخ نظارته الشمسيه و نزل راسه لي تحت علشان تتضح الرؤيه ،

محمد : اهيا ! هذي اهيا !
لولوه تحركت من مكانها و ركبت السياره ، لولوه : قوه محمد
محمد رد عليها و مخه و تفكيره مع فاطمه : هلا لولو
لولوه : شتشوف شتشوف ، يلا امش بسرعه زارعني سنه بره بالشمس
محمد : والله محد قالج طلعي بره ، دشي داخل و لما اوصل ادق عليج ، ماكو مخ كلش ؟؟
لولوه : ماعلينا ، شفت الحب ولا لا ؟
محمد : عيوني ما شلتها منها تقوليلي شفتها؟ الا كحلت عيوني بشوفتها
لولوه : ههههه يلا يلا بس لا تصلخنا الشمس امش ،
محمد : بمشي بس والله ما ودي امشي ،،


خالد خلص محاضراته متأخر شوي ، و كان مستانس حيييل لان وصل للي يبيه ،
خالد : واخيرا !


وصل خالد البيت و اهوه ميت من الوناسه و يغني و يرقص و يسوي حركات ،

خالد كان مستانس حييييل و الفرحه باينه على ويهه : قوه يا قوه
ام عبدالله فرحت لان كان خالد فرحان : الله يقويك
خالد : شلون الغاليه
ام عبدالله : بخييير ، اشوفك مستانس ؟
خالد : مستانس و ميت من الوناسه بعد
ام عبدالله : خير يمه شصاير ؟
خالد : نطري يمه اغير ملابسي و اتغدى و اقولج
ام عبدالله خافت : شصار خالد ؟
خالد بـ إبتسامه : ماكو شي يمه لاتخافين


صعد فوق بسرعه البرق و من الوناسه دعم عبدالله ،

خالد : اووه سوري !


sweet memy


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 10
قديم(ـة) 05-02-2010, 07:20 PM
صورة جود الدنيا الرمزية
جود الدنيا جود الدنيا غير متصل
©؛°¨غرامي فضي¨°؛©
 
الافتراضي رد: و يبقى خالد / روايتي الأولى ، بقلمي


الروواااية رووعـــه خيااال

بانتظار البارت القااادم

تحياتى

الرد باقتباس
إضافة رد

روايتي الأولى : و يبقى خالد / كاملة

الوسوم
الأولى , بقلمي , يبقى , خـــآلد , روآيتي
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
روايتي الأولى : رشوا على قبري من دموع عينه / كاملة على شاطئ النسيان روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 897 16-11-2019 05:10 AM
روايتي الأولى : كل ما فيني يصرخ أحبك إلا لساني عجز ينطق مخارجها / كاملة مني شاعره بس ازلزل مشاعره روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 957 14-03-2019 03:43 PM
روايتي الأولى : عشاق الصمت في باريس / كاملة همس اشتياق روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 155 15-07-2015 05:05 AM
روايتي الأولى : يعرف نقطة ضعفي حبي له / كاملة شيطونه الغالي روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 88 14-03-2013 04:07 AM
روايتي الثانية : إسمحيلي من النظرة الأولى و كوني أم أولادي / كاملة لفانتا روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 474 08-03-2013 01:55 PM

الساعة الآن +3: 03:03 AM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


youtube

SEO by vBSEO 3.6.1