غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام

عـودة للخلف   منتديات غرام > منتديات روائية > روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها
الإشعارات
 
أدوات الموضوع طريقة العرض
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 1
قديم(ـة) 21-02-2010, 08:24 PM
صورة خآنتني أحاسيسي الرمزية
خآنتني أحاسيسي خآنتني أحاسيسي غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي تكفى ضمني بالحيل وراعي مشاعري .. وأدفني بين إيديك وأجبر بخاطري / بقلمي ، كاملة


بسمه تعالى

اللهم صلي وسلم على محمد وآل محمد

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..

روايتي بقلمي ..

((تكفى ضمني بالحيل وراعي مشاعري .. وأدفني بين ايديك وأجبر بخاطري))

ملاحظة :لااسمح بنقل الرواية دون ذكر المصدر.. >>الاسم المستعار للكاتبه ..

طبعآ راخ انزلها هنآآ .. واتمنى الاقي تشجيع ..

لان ابصراحه .. اشوف تشجيع يسقط الصقر بهالمنتدى.. واتمنى ان روايتي تحظى بمثل هالتشجيع ..

واذا شفت تشجيع كثييير راح اكمل اذا شفت تشجيع مولهناك .. ماراح اكمل ..


وراح انزل البارت الأول ..

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 2
قديم(ـة) 21-02-2010, 08:38 PM
صورة خآنتني أحاسيسي الرمزية
خآنتني أحاسيسي خآنتني أحاسيسي غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد: تكفى ضمني بالحبل وراعي مشاعري .. وأدفني بين ايديك وأجبر بخاطري


[color="purple"]

~((.. بسم الله أبتدي ..))~


((تكفى ضمني بالحيل وراعي مشاعري .. وادفني بين ايديك وأجبربخاطري))




التعريف بأبطآل روايتنآ ..
محمد الــــــــــ.........
وعدد اسرته 7 زوجتته ((فاطمة)) وأولاده ((يوسف28سنة)) طويل وعريض وابيض وشكله مملوح مرة و يشتغل كابتن بطيران يعني طيار((فارس 26 سنة))وسيم بقووووة وابيض وعيونه عسلية وشعره اسود وناعم وطول بس مو عريض حيل بنيته حلوة ويشتغل دكتور أسنان و((عبدالله 22سنة)) يحب الهدوء بالبيت والرجآجة برآ البيت داايما يحب يمزح بدفآآشة مع خوآته ويدرس بيطرة بالجامعه ووبناته((سارة 21 سنة)) هادئئة وتهبل جمال واخلاق عليها رووعه شعرهآ طويل لنص ظهرها يعني وناعم حييل وخوآتها زيهآ و ((نور ونوآر توأم 19 سنة)) سبحآن الخالق الناطق.. نفس الشي بكل شي بس نوآر هادئة ونور شقيه^_^ وطولهم حلوو ونحيفآآت ويحبون الكشخة والرزة ..العايلة كلها كذآ وشعورهم مرة طويلة
وزوجة يوسف ((حور22 سنة )) بنت عمه ويحبها وتحبه تخرجت من الجامعه حلوة وجميلة واخلاقها مرة عاليه ..وحلووه

عبدالعزيز الـ ........... أخو محمد وابوحور ..
وأولاده ((تركي 27 سنة)) يدرس ببريطانيا طويل وحنطي وجدي بدراسة يحب أخته آروى ومايقدر على زعلهآ ((علي 26سنة))دكتور بنفس المستشفى لكنه دكتور اطفال الي فيه ولد عمه فارس وهم ربع وعلاقتهم قويه حييل وي بعض
وبنته ((آروى19 سنة)) حسآسة وطيبة وحلوة ويتيمة الأم .. وتحب اخوها تركي لانو هو محسسهآ بالأمان وطآقة الميآنه مع بنات عمها نور ونوآر وتدرس بالجامعه بنفس القسم وياهم طويلة وبنيتهآ زينة ودآيما تحافظ على هدوئها ونعومتها بالجامعه وبرآ الجامعه ..

شريفه أخت محمد وعبدالعزيز ..
اصغر منهم طبعا هي ماعندهـآ الا بنتها وحيدتها (( اريام 21 سنة)) تدرس بالجامعه اخر سنة .. بكلية العلوم..
ابوهآ متوفي من يوم هي بابتدائي .. نعومه وحلوة .. وتحب تغير روتينهآ بكل شي .. وماتحب تتكبر على غيرها مهما كان مستواهم.. وتحب أمهآآ بقوة وتعتبرهآ صديقتها بنفس الوقت ..


مريم أخت فاطمة متزوجة من (( ناصر الـــــ.....)) ويملك عمارات وشركة و متواضع لكن اسلوبه حآد وكلامه يمشي عالكل .. وعندهآ ولدين (( بدر25سنة)) يحب يعتمد على نفسه حلو ومملوح وطويل وشعره ناعم ((خالد 22سنة)) علاقته حسآسه مع عبدالله .. ودآيمآ تكون حزازيات بينهم .. ويدرس معآه بنفس التخصص حلو ومرتب وشخصيته زقرت وراعي فزعآت.. ((لجين 20 سنة)) حبوبة هالبنت بس غيــــــــــــورة واذا حبت شخص تحبه يكون لها بس رغم كل هذا الا انها تملك طيبه للكل .. ولاتحب تزعل احد وجميلة ونااعمة وشعرهآ طويل مــرة..


((سامي32 سنة)) اخو فاطمة يشتغل محامي وعنده مكتب محماه خاص فيه .. مو متزوج .. بس يحب شغله
وينشد له بشكل كبير.. يحب اعيال اخته بقووة .. وداائمآ يحسسهم بان موخالهم الا صديق لهم ..

((الجزء الأول))


مع شروق شمس الصباح من جديد بالسعودية بالمنطقة الشرقية مع بداية عام دراسي جديد ..
أجتمع أفراد أسرة محمد الـ ........ على مائدة الأفطار
الوالد محمد : صباح الخير ..
الكل : صبآح النور ..
الوالدة فاطمة : يلا وين من ننتظرك ..بتتأخر عن دوآمك وبتأخر اعيالك عن دوآمتهم..
فارس : لاآآآ يمة أشدعوه هذا الوالد مانقدر فيه لعيونه نتأخر..
نوآر ونور بابتسآمة : صدقت يافارس..
فاطمة بمزح : كأنكم صرتوآ حزب علي..!! ترى انا امكم بعد ..
فارس ونور ونوآر بابتسامة : والله وأنتي غـــــــــــآلية ماتهونين علينآ ياست الكل
يوسف : الا وين ســارة ..؟!
فاطمة : والله مدري انا صحيتها من النوم وارسلت الخدآمة لها ..!
نور ونوآر يطالعون ببعض وسآكتين ..
الوالد محمد : اشفيكم نور ونوار كأن في فمكم كلام ...؟!
نور ونوآر : هآآ لا يبه سلامتك ..
فاطمة : بلا عباطة انتي وياها مبين عليكم تعرفون شي عن سارة ولا تبون تتكلمون..
فارس يناظرهم بنظرة يستصغرهم : طيب انا صاعد عند سارة ((فارس يموت في اخته سارة ولايحب يزعلها..))
نور ونوآر : يالله عن أذنكم بنروح الجآمعه..
محمد : يبآ يوسف شفيك مانطقت من جلسنا عالفطور .. الا انك سئلت عن سارة.؟
يوسف: سلامتك يالوالد مافيني شي .
محمد: علي هالكلام يايوسف ..
حور حطت يدهآ على يد يوسف : شفيك يوسف ..
يوسف : قلت مافيني شي غصب يكون فيني شي..وطلع من عندهم
محمد: عن أذنكم يادووبني الحق على الشركة..
حور وعبدالله وام يوسف : اذنك معآك..
((فارس عند غرفة سارة ..يطق الباب..))
فارس : سارة..
سارة : ........
فارس : سارونه حبيبتي ردي علي لاتخليني اروح دوآمي وانا احاتيك((طبعآ يشتغل دكتور))
سارة : مافيني شي فارس بس تعبآنه.
فارس : يعني ماراح تدآومين اليوم بالجآمعه..!!
((سارة فتحت الباب وجلست على سريرهآ))
فارس : سارة اشفيك.. كلنا نحآتيك ..
سارة: أنت يمكن ..باستهزاء :بس الباقي هه أشك ..!
فارس : سارة ممكن تقولين لي اشفيك ..!
سارة بحزن : خلاص فارس قوم رووح دوآمك واذا رجعت رآح اشرح لك .. كل الموضوع ..
فارس بابتسآمه : وعد .؟
سارة بابتسامة مصطنعة : وعد..
(( في الجآمعه نور ونوآر وصديقتهم يسلمون على بعض وفرحآنين بملتقآهم عالسنة الجديدة..))
نور: اخبااركم دوبآآت والله ولكم وحشــة..
وجود : والله أنا الي اشتقت لكم .. واشتقت لضحكنا وشقوآآتنا بالمحاضرات..
الكل : هههههههه
نوآر رافعه كتوفهآ : لا عاد انا مو معاكم لاتجمعوني معاكم ..
لطيفة بغمز : اشدعوة نوآر نسينآ أول سمستر يوم تهببيين معآنا عالدكتورة الجزائرية..؟
نوآر: قلتيهآ ..اول ..!!
وخلاص وبعدها حرمت اشاركمم في شقواتكم ومغامراتكم..
نور : خليها عنك زيين دلوعة ابوها..
نوآر بنرفزه : نوير شفيك علي وهذا انا اختك ماالوم لطووف أجل..!
وجود: ترى ماارضى على نوآر ..
لطيفة ونور جميع : لايكـــــــــــــــــــــــثر ..
((وجلسوآ نور ونوآر ووجود ولطيفة ..يدقون حنك وسوالف عن الاجازة وسفرااتهم وشلون قضوهآ ))

سارة بغرفتهآ تقرأ خوآطرهآ وبدموع وبصوت خافت : آآه ياربي .. تعبت والله تعبت .. منو يحس فيني غير فارس .. خلاص أنا تعبت انا ابي أموت .. مابي الدنيآ .. حتى الشخص الي أحبه من سنتين وانا احبه مو حاس اني احبه .. مليت ملـــــــيت .. الود ودي اطلع من هالبيت واسافر بعيد بعيد بعيد مارجع .. بس صعبة صعبه علي ياربي .. ياالله انك تفرج همي ..

أم يوسف بالمطبخ تطبخ الغدآ وطلت عليها حور : قوى خالتي
ام يوسف : هلا بالغاليه مرت الغالي ..
حورببتسامه : تسلمين خالتي الله يخليك ولايحرمنآ منك ولا من حنآنك
ام يوسف: يمه حور ..!
حورمعقده حواجبها : أمري خآآلة ..
ام يوسف : يوسف في شي .. متكدر من شي ..؟؟
حوربتنهد : مدري والله ياخاله شوفت عينك سئلته قدامكم .. شال نفسه وقام .. حتى ماكلف على حاله وقال مع السلامة..
أم يوسف وحآطه يدها على كتف حور : الله يهدآه .. لاتحطين بخاطرك يايمه .. يمكن ظروف بينه وبين نفسه ..
حور : والله مدري شقول ياخاله مهما كآن هو زوجي.. وماقدر اشيل عليه ..
ام يوسف ببتسامه وتمسح على راس حور : كفو يايمه كفو ..

((في بيت العـــــــم عبد العزيز أخو بويوسف .... مافي البيت الا هو وولده ((علي 26 سنة)) وبنته ((آروى 19 سنة)) وولده يدرس ببريطانيا (( تركي 27 سنة))
هو وفراس ربــــــــع بقوة ...طبعآ زوجة عبد العزيز متوفيه .. وآروى في الجامعة مع بنات عمها .. وعلي يشتغل مع فارس بنفس المستشفى ))

آروى بغرفتهآ نايمه رن جوالهآ بصوت مبحوح : ألو ..
نوآر : آروى انتي نايمة .!!

آروى : ايه .. خير في شي .!
نوآر: لا حبيبتي كملي نومك شكلك تعبآنه بس تمنيت اشوفك بالجامعه ..سووري ازعجتك..
آروى :اشدعوة ياشيخة..!
نوآر : طيب أوكي نامي حبيبتي .. سيآآ
آروى : سي يوو ..
في المستشفى علي وفارس.. فارس سرحآن بمكتبه .. يدخل عليه علي ..ويناديه : فارس
فارس : ...........
علي ويطق باصبعه في قدام عيون فارس : هييييييي فارس وين سرحآن فيه ..؟
فارس : هـــــآ ..لا بس مشغول بالي اشووي ..
علي بغمزه : آوووووه حركآت والله وقام ينشغل بالنا ..
فارس بضيقة صدر : علي والله مو وقتك ..لاتخاف افكر بأختي ..
علي باستغراب : أختك ..! منو فيهم ..؟!
فارس : سآرة ..
علي سكت فترة وبعدهآ قال: آهآ ..
فارس : .................
علي : طيب قوم نتجول بالمشفى ونسوولف احسن لنا من جلستنا هذي ..
فارس : أوكي .. خلاص ..
في الشركة ابويوسف على مكتبه انطق الباب عليه ..: تفضل ..
يوسف : هلا يبه ..
بويوسف: هلا فيك يبه .. تو مانورت الشركة
يوسف: منورة بوجودك يالغالي .. حبيت بس اطل عليك قبل لااروح البيت..
بويوسف: ماتقصر ياولدي.... الابسئلك يوسف.. !
يوسف : تفضل يبه ..
بويوسف : اليوم شفيك واحنا على الفطور .. حتى طلعت من غير ماتقول مع السلامة ولا عن اذنكم ..؟
يوسف : اها .. لا يبه مافيني شي سلامتك بس صايره لخبطة بمواعيد الطيران .. ومتنرفز اشوي ..
بويوسف ببتسامة : الله يعينك .. هذا طموحك وهذا حلمك .. تحمل مايجي لك منه..
يوسف : ان شاء الله يبه .. بس دعواتك..بطلع الحين تامرني شي..
بويوسف : لا سلامتك ..
يوسف : الله يسلمك
طلع يوسف من الشركة وبيركب سيارته الا رن جواله .. نعم ..
حور: نعم الله عليك ياولد الخاله ..
يوسف : تسلمين ..
حور : الله يسلمك ..
يوسف: بغيتي شي ..
حور : لاحبيبي بس حبيت اطمن عليك .. وأسئل عنك
يوسف: ماتقصرين ..بس الحين انا كلها ربع ساعه وانا عندكم ..
حور : يعني..؟!
يوسف : ...............
حور: طيب مع السلامة
يوسف سكر السماعه من غير مايرد ..
حور انقهرت وتنرفزت من تصرف يوسف معآها..بس تمالكت نفسها ولا افسحت المجال لدموعها تنزل..لانها تحبه حييل ومقدرة ظروفه الي هي ماتدري عنها اساسا ..
فارس دخل البيت وبصدفه ادخلوا معآه نور ونوآر ..
نور ونوآر بصوت عالي : مـــــــــــــــــآمـــــــــــــــــآ
فارس ضرب كل واحدة على راسها عالخفيف : اشفيكم انتوا مزعجآآت .. لويمر يوم ماتسوون هالاكشن يصير لكم شي ..
نور ونوآر : هههههههههههه
فارس راح لأمه المطبخ وباس راسها : قوى يمه ..
ام يوسف: هلا يمه تحب الكعبة ان شاء الله
فارس : تسلمين يالغاليه .. يمه سارة نزلت اليوم ..؟!
ام يوسف : لا والله ماشفتها وانا راح عن بالي اطمن عليها .. ذكرتني اروح اشوف شنو فيها .؟
فارس: لالالا يمه خلاص انا بصعد لها الحين بس اصلي واروح لها خليك انتي .. وابتسم لها وصعد ..
نور ونوآر بغرفتهم ..نوار : اقول نور ..
نورمن غير ماتناظرها : ياكثر ماتقولين ..
نوار بنرفزه : اكلمك جد نوير سمعيني ..
نور التفتت عليها : قولي .. اسمعك ..
نوار: تتوقعين سارة .. متأثره بسبب ...........
نور رفعت حآجب : كملي متأثرة بسبب شنو ..؟
نوار : لا لا خلاص ..
نور : موعلى كيفك كملي..
نوار : تتذكرين يوم تجي لنا غرفتنا وتنسى الدفتر .. وانا وياك تطفلنا وفتحنآ وشفنا فيه خواطرها واسم حبيب القلب الي تونا ندري عنه اصلا انو هي تحبه ..
نور : قصدك ذاك الاسبوع ..
نوآر : ايوآآآآ.. دآفوووووووووورة انتي
نور : مالت شدخل الدفاارة في هالموضوع..
نوآر بنرفزة : نويير ..!!
نور : بلاهرج اقول خلينا ننزل على مايوصل بابا .. ونتغدى .. ونكمل موضوعنا بعد الغدآ بس اياني وياك تبينين قدام سارة انو احنا تذكرنا موضوعها .. اوفهمنا المقصود من المكتوب بدفترهآ
نوار : اشدعوة سارة بتنزل تتغدى ..
نور : صدقتي.. خلينا ننزل بس ..
فارس : ضرب باب غرفة سارة ..
سارة بصوت حزين: منو.؟
فارس :أنا فارس .
سارة : تفضل .. حيآك ..
فارس : الله يحيك.. هآ صرتي احسن ..؟
سارة : والله ياخوي مدري شقولك
فارس : شنو ماتدرين ..تدرين انو انتي بدوآم اليوم ماخذه كل تفكيري .. لدرجة علي ولد عمي انتبه انو انا سرحآن ومهبب بتفكيري ..
سآرة وقلبها يدق وقلبها بيطلع من مكانه : عـــــــــــــــــلي ..؟!
فارس : ايه شفيك .. وكأنك أول مرة تسمعين اسمه .. !
سارة بخوف :لا لا .. مافي شي .
فارس: علي أنا ..!
سارة : خلاص سكر عالموضوع..
فارس: بس انتي واعدتيني ..
سارة بدموع : فارس انا بقولك .. بس توعدني يظل بينآ ..
فارس : لا ياسارة .. توصيني انا على اسرارك .. انتي الغاليه .. ومسكها من كتوفها وحضنها ومسح على شعرها حبيبتي سارة بلاها هالدموع موانتي اذا شفتيني متضايق تقولين لي (الدنيا ماتسوى) ..
سارة وهي تشهق : بس ماقدر والله غصبا علي ياخوي.. انا تعبت .. شي كاتمته على قلبي.. وزاد همي منه سنتين وانا كاتمته قلت يمكن ينفرج كل يوم اقول بينفرج اليوم .. الاخذت سنتين .. ولا صار شي.. ولااحد حاس فيني خلاص ياخوي انا تعبت ..
فارس باستغراب : ســــــــــــــــآرة ..!!
سارة تصيح بقوة وحآضنها فارس : آه ياخوي آآآه
فارس : فيني ولافيك يالغاليه..
سارة :.............
فارس ويمسح على شعر سارة : طيب ..ممكن اعرف شنو فيك وشنو الي من سنتين وشنو الي مانفرج ..؟
سارة : ...............
فارس : ســـــآره .. مابغآ اكرر كلامي.. وبعدين اشلون تكتمين عني هالشي الي فيك ليتها يوم او يومين سنتين ياسارة سنتين..
سارة : فارس أنا ....
قطع عليهم صوت الباب الخدآمه : يالله فارس وسارة مااما يقول في غدآ..
فارس : اوكي .. خلاص .. هآ سارة شقلتي بتنزلين معاي ولا اشلون ..
سارة وهي تمسح دموعها: ماقدر والله انزل وانا بهالحآل ..
فارس بنبره : اجل خلاص وانا هم ماقدر انزل واتركك بهالحالة ..
سارة : تكفى فارس انزل تغدى انا العصر انزل واتغدى ..
فارس : اشرايك نخليهم يصعدونآ لنا ونتغدى مع بعض ..
سارة :اوكي ماعندي مانع ..
(( على مائدة الغدآآ .. وافراد اسرة محمد الـ ........ مجتمعة عالمائدة .. والهدوء عآآم بينهم ....
عدآ نور ونوآر ببتسامتهم..))
عبدالله : اقول نور .. ابي اعرف شنو سر هالابتسامات الي توزوعنها انتي واختك على كل حزة ..فطور وغدى وعشآ..
حور ماسكة ضحكتها : خلهم شنو ماخذين من الدنيآ ..
يوسف ناظرها بنظرة وكان يقولها لاتدخلين بين اخواني ..
حور تناظره وراافعه حآجبهآ : خير يوسف فيه شي ..!
يوسف :...........
بويوسف : اقول الا سارة وفارس ..وينهم ماسمع لهم صوت ..!!
ام يوسف: فارس وسارة صعدنآ لهم غدآهم فوق ..
بويوسف بنرفزة : ومن متى هالشي قام يصير بالبيت ..
ام يوسف : لاتعصب الله يهدآك .. يمكن سارة تعبآنه وفارس حاب يهديهآ ويتغدى معاها وينسيها الي هي فيه
عبدالله: صدقتي يايمه سارة طيبه بقوة.. بس وين الي يقدر طيبتهآ ..
الكل ناظروا لعبدالله بنظرة كانهم يقولون لنا وضح كلامك ..عبدالله: خير اشفيكم تطالعوني كذآ ..
بالفعل سارة طيبه واطيب واحدة فينا بالبيت كله ..
نوآر : وانا ياعبدالله .. وين رحت .؟
عبدالله : كنت يانوار.. بس سبحان الله شنو غيرك كذا والله مدري..؟!
نور ببتسامة ساخرة وبهمس لنوار : افحموك .,,!!
نوآر بضيقة خلق : كرمينا بسكوتك احسن ..!
رن جوال حور ردت : نعم ..
المتصل : ياحلو هالصوت ..
حور : منو معاي؟.؟ ..
المتصل : ضروري تعرفين.؟
حور: لوسمحت منو معاي؟.
سحب يوسف الجوال منها والا المتصل يرد ويقول: فديت هالصووت .
يوسف: انت حقير ولا تتصنع الحقارة..؟
طوط طوط طوط>>>سد الخط بوجه يوسف..
يوسف بعصبيه: ثاني مرة يااخت حور لاتردين على ارقام وبس ..
حور: ان شاء الله .. وسووري افتكرت احد من صديقاتي..
بعد الغدآ الكل صعد غرفته يرتآآآح ..
غرفة حور ويوسف ..
يوسف بعصبيه : سحب الجوآل من ايد حور
حور : عورتني .. كان قلت لي عطيني اياه وعطيتك اياه .. مالاداعي تستخدم هالاسلوب معي ..
يوسف : احمدي ربك انو ماستخدمته وياك قدآم اهلي ..
حوربنبرة استهزاء : وليه كنت ناوي تسوي وياي اكثر من الي سويتيه ..؟؟
يوسف بنظرة حآدة : سكتي أحسن لك ..طيب.. والي سويته قليل بحقك كون انك تردين على رقم ماتعرفينه!
حور: بس انا .............
قاطعها يوسف : لاتبس بسين لي
يوسف قام يفتش الجوال وراح للسجل على طول.. .. سجل الرقم عنده .. بجواله ..
حور : شلك برقم خلاص يولي ماراح ارد عليه مرة ثانيه...
يوسف : انتي مو بس ماراح تردين عليه ..ماراح تردين على أي رقم غريب . ولا والله اخليك تنسين ايام عشتيها معاي..
حور باستغراب ودموعها بعيونها بينها وبين نفسها.: معقوله هذا يوسف .. الي حبني وحبيته ..؟؟
يوسف استرخى على السرير: طفي النور بنآآم ..
حور طفت النور .. واسترخت هم هي بس التفكير والدموع ذابحتها...
سارة وفارس بعد ماخلصوا غدى .. فارس: ها سارة مو ناويه تقولين لي الي بتقولينه..
سارة بتردد بينها وبين نفسهآ : اقول ولا ماقول .. لاياسارة لاتقولين ..
فارس: سارة وين رحتي..
سارة ::ها هه لاوياك وياك..
فارس :اتمنـــــــــــــــى
سارة :عندك شك..
فارس : لا بس.........
قطع عليهم صوت الجوال ..
فارس : هلا علي
سارة قلبها قام يدق بقووة ..
علي : هآ.. طمني عليك ..
فارس: علي أنا..!!
علي : ايه .. مواليوم ذابح عمرك بتفكير..؟
فارس: لا الحمدلله صرت احسن ..
علي: آممممم.. عندك شي الليله..
فارس: لا..آمرني..
علي : نطلع نتمشآ.. طفشآن حدي ..
فارس : اوكي حدد الساعه كم .. وعطني خبر..
علي : على خير ان شاء الله
فارس: خير ان شاء الله ..
سارة :هذا علي ولد عمي ..
فارس ببتسامه : ايه .. معلينا من هذا كله قولي لي اشفيك ولا بزعل عليك .. وتحملي زعلي عاد انتي ^_^
سارة بينها وبين نفسهآ : موكل الي فيني من الي تقول معليك منه..!ّ
سارة: انا....... انا ...
فارس: انتي شنو .؟
سارة بدموع: والله موبيدي بس احبه....
فارس عقد حوآجبه باستغراب : تحبــــــــــــــــينه ..؟!!
منو هذآ .. ..؟
سارة : ماقدر اقوله بس أحبه ومن سنتين وخلاص..
فآرس : وبعدين...!!!
رن جوال سارة .. :الو
نجود: اهلين دووبآآ..
سارة :هلا فيك
نجود: صوتك متغيير..
سارة: يتهيأ لك
نجود: جآيزبس والله ولك وحشة وتوقعت راح تجين الجامعه بس استغربت ماجيتي وتعبت وانا ادق عليك..
سارة :لا كنت تعبانه اشووي وقلت مالي خلق اروح..
نجود : عسآ ماشر
سارة: الشر مايجيك بس صدآع..
نجود: اها ..طيب اخليك الحين انا بس قلت بتطمن على سارونه..
سارة: ماتقصرين تطمن عليك العافيه
نجود: سي يوو
سارة :سي يوو
فارس يناظر سارة وقلبه يعوره عليهآ ومسك يدهآ: سارة حبيبتي مو انا اخوك وصديقك .. وكل شي .. تقولينه لي سارة : ايه بس....
فارس بنبره : من غير بس..قولي فتحي قلبك لي .. ابي اعرف منو الي تحبينه يمكن اقدر اجمع بينكم بفضل الله
سارة بانبهار: هــــــــــــــآ.. لالا الله يخليك مابي احد يدري..
فارس ببتسامه خفيفه : حبيبتي ماراح احد يدري بس لو بجمع بينكم بطريقه غير مباشرة ماخليه يحس بهالشي.

((في العصر..بيت العم عبد العزيز .. بصـــــــــــــــــــــاله))

عبد العزيز: آروى..
آروى وهي فاتحة لاب توبهآ : آآمر يبه ..
عبدالعزيز: شفتي اخوك علي ..
آروى : هو بغرفته من بعد الغدآ مانزل.. ليه فيه شي.!
عبد العزيز : لا بس حبيت اسئل عنه ..
آروى ببتسامة: الله لايحرمنا منك يبه ..
عبد العزيز يمسح على شعرهآ : الله يوفقك ويوفق اخوانك والله لايحرمني منكم وافرح فيكم ..
آروى ببتسامة : تسلم ياغلى أبو بهالدنيآآآ..
وجود عالماسن : هآآي آروى ..
آروى: هآآيات..
وجود: وينك مابينتي اليوم بالجآمعه..
آروى : ماكان لي نفس اجي ولافي شي عشآن اجي.. فــ قلت ارتآح احسن لي..
وجود: بس والله استانسنآ وهببنآآ في الجآمعه طبعا كالعادة ماغيرنآ مكآآنآ
آروى: شي طيب .. بس اكيد نوآر مو معاكم في هالتهبيب الي هببتوا فيه ..
وجود: هههههههه أيه بس شو دراك انتي..
آروى: بنت عمي واعرفهآ .. ماتحب الشقاوة
وجود: صح صدقتي..
آروى : .............
وجود: آروى شفيك سآكتة ..؟
آروى: مافيني شي بس انتظر تركي يشبك ولا شبك.. مستغربة وخايفة يكون فيه هالشي ..!
وجود: لاان شاء الله مافي الا الخير لاتشغلين بالك..
آروى : بس هو مخبرني انو راح يشبك بكرآ مثل هالوقت..
وجود: سمي بالله .. واخزي الشيطآن يمكن بعد عنده ظروف او شي ماتدرين ..
آروى : صح كلامك..
وجود: طيب انا بطلع الحين تامريني شي..!
آروى : سلامتك
وجود: الله يسلمك .. سيآآآآ
آروى : سيآآ
ضلت آروى تنتظر وتنتظر وتنتظر .. وصار المغرب ولسآ تركي ماشبك ..((تموت على آخوهآ وبنسبه لها دنيتها كلها))
وسجلت خروجهآ من المآسن ((أوف لاين)) ودموعها بعيونهآ.. لانها خايفة يكون بآخوها شي ..
فجآة وهي صاعدة الدرج منزلى راسها.. طلع بوجههآ علي ..
علي : آروى شفيك ..؟
آروى :مافيني شي
علي ببتسامة حزينة: اشلون مافيك شي وعيونك حمرآآ..!!
آروى منزلة راسها: قلت لك مافيني شي .. خلاص ..
علي : لا مو على كيفك تعالي حبيبتي لاتهمين نفسك وقولي لي اشفيك ..
طبطب علي على أخته آروى لانو مايبون يحسسونها بفقد امها الي من سنتين توفت ..
وفجآه قامت تبكي من غير صووت
علي ببتسامة: حبيبتي آروى اعتبريني تركي..
آروى زادت ببكائها: محتاجة لتركي .. ياعلي والله محتاجة له..
علي بقلب مكسور : وآنا .. وين رحت .. معليه اعتبريني بدأله .. بس لاتعذبين حالك واي شي تبينه الحين بجيبه لك .. بس انتي هدي..
وقولي شفيك ..؟
آروى بقهر وبكآء وبصوت مبحوح : ايه انا ابي شي غالي علي بقوة ..تقدر تجيبه لي..!
علي وهو حااضنها ويمسح على شعرها وماسك يدهآ بيده الثانيه : آآمري والله لوعيوني ماتغلى عليك ..
آروى : آآآه ياعلي ليتها عيونك ليييت .. ..!
علي: طيب قولي حبيبتي .. انا ماقدر على زعلك .. انتي غاليه علينا كلنا ..
آروى ضغطت على يد اخوهآ بقووة : ابي امي .. ياعلي تجيبها لي..تقدر..هآ قولي تقدر!!!
علي غمض عيونه بألم وحضنها بقوة ودمعت عيونه : خــــــــــلآآص ياآروى قطعتي قلبي..
آروى : انا شقول أجل .. ماتت امي وانا ماشبعت من حنآنها..
علي يواسيهآ : طيب حبيبتي الله سبحآنه ماخلاك نعم عليك بأبو هو الأبو والأم والأخو لك .. ولاتنسين تركي ..
آروى: ...............
علي لازال يمسح على شعرهآ .. وهو متآلم بدآخله عليهآ وبينه وبين نفسه :يارب انك تمسح على قلبها بصبر وتعوضهآ عن حنآن امي ,.

>> يتبع
[/color]


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 3
قديم(ـة) 21-02-2010, 08:39 PM
صورة خآنتني أحاسيسي الرمزية
خآنتني أحاسيسي خآنتني أحاسيسي غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد: تكفى ضمني بالحبل وراعي مشاعري .. وأدفني بين ايديك وأجبر بخاطري


((بالليل..عبدالله مع ربعه .. بالمطعم)) وهم (( فيصل ونواف))
نواف: ها بالعبــــد.. اخبارك وي الجامعه ..
عبدالله: اسكت ياامعود والله مالي خلقها .. انا ناوي ادرس برة بس الوالد ..
فيصل: وليه مايرضى
عبدالله: ينقال خايف علي ..
نواف وفيصل: بس انت كبرت وتقدر تعتمد على نفسك
عبدالله: اقول خلوني اكمل درااستي هنا وسكروا هالموال لانو فتحته الف مرة مع الوالد ومو رااضي يقتنع وكلموه اخواني ومو رااضي جازم على رايه .. الله يهداه..
نواف : اقول خلك على بيطارتك هني ولاتتغرب هناك ..
فيصل: صح كلام نواف..
عبدالله: ان شاء الله خير..
نواف: موناوين تعشووني ..
عبدالله وفيصل جميع: يـــــــــــــاسلااااااااااام ..يعني انت تطلب واحنا ندفع..
نواف موعارف شيقول : لايعني ذاك .. يعني ....
عبدالله وفيصل بمزح : كمل.. ولابلعت لسانك..؟
نواف: افــــــــــــــآآ .. الحين انا حسبت اخوكم وماتعشوني
فيصل وعبدالله جميع :رديــــــــــــــــــنــــــــــــــــــآآ .!!!
وضحكوآ كلهم بصوت عالي .. لدرجة الي بالمطعم قاموا يطلعون فيهم
عبدالله يحك دقنه وبين أسنانه :نواف الله يرجك فشلتنآآآآآ
فيصل يوزع ابتسامات على الي بالمطعم ويحرك شعره >>عن الفشيييله ..
نواف: اقول بالعـــــبد..؟
عبدالله وهو يطالع المنيوو: قول ..ولايكثر..
نواف: موالي توى دااخل شوفه الي ورى طاولتنا خلوود ولد خالتك.؟!!
عبدالله التفت وهو معقد حواجبه : وينه..!
فيصل توى جاي من دورة المياه ((الله يكرمكم)) : اشفيكم ..منو تدورون عليه..؟!
عبدالله : يقول نواف انو شاف خلوود ولد خالتي .. وينه ماشفته.!
فيصل: صج شووفه الي جالس ورى طاولتنا ..
عبدالله: آآآآه وانا افكر الي ورى ورى طاولتنا ..
نواف : صباح الخير ..من زمآن وانا اقولك وتوك تنتبه..
عبدالله: والله مانتبهت ..
فيصل ونواف جميع وببتسامة : هنيآآآآآآآآآآآآآلوه الي مآآخذ عقلك..
عبدالله : اقول مو فاضي لمزحكم البايخ ..
فيصل برواااق: وهو يطق باصابعه آوووووووووووه الأخ موفاضي لمزحنآ اشرايك نوافوه نقووم .. ونطلع بكرامتنا
عبدالله عافس وجهه :ياشينكم ..الحين انا الي عازمكم ..وتقولون كذا..اشلون لو انتوا عازميني يمكن تمنوني على هالعزيمة..!
نواف:اشدعوة ..عبدالله.. احنا اخوان مالنا بد من بعض.!!
عبدالله:طيب طلبوا تراني جوعان حــــــــــــدي..

((في بيت مريم بصــــــآله يشاهدون التلفزيون ويتقهون..مع زوجها وبنتها وولدها بدر ولجين عالاب توبها...))
ناصر: الا اقول ام بدر ..
مريم: آمر ..
ناصر: وين خلوود من دخلت البيت ماشفته.؟
مريم:هودق علي وقالي بيطلع مع ربعه المطعم ..
ناصر: قمت احاتيه ..قلت يمكن بعد مسوي لنا فزعه مع ربعه ..
بدر: والله يايبه ..انا مدري متى بيعقل ولدك.. ويكبر عقله عبود ولد خالتي فاطمة عقله احسن منه برغم انهم من سن بعض ..
مريم: لجين..
لجين:..........
مريم: لجين يمه انا اكلمك..؟
بدر : بلاك انتي ماتردين.. امي صار لها ساعه اتكلمك وانتي حاقره..!
لجين: هـــــــــآ .. حتى وانا جالسة علاب تووبي مااخذ رااحتي .. لجين ولجين ..
بدربنرفزه : وهــــــــــــوى
لجين بدلع : بدر بليييييز ماتدخل بيني وبين أمي ..
بدربعصبيه : نعم ..!!! والله ان كلمتيني بهالاسلوب مرة ثانيه .. لأتشوفين شي عمرك ماشفتيه..
ناصر: لجين .. تكلمي عدل .. مهما اكان هذا اخوك الكبير وله احترام وتقدير..
لجين : بابا بس هو ......
ناصر ببتسامه : من غير بس... سمعي كلامي .. ونفذيه..طيب بابا؟؟
لجين بتنهد : ان شاء الله يبه .. انت تآمر ..
مريم أبتسمت بينها وبين نفسها: الله يكملك بعقلك يابنتي ويخليك وافرح فيك ..

((في بيت شريفه الهدوء عـــــــــــآم من حوله .. ولا صوت ولاهمس ولو تطيح الأبره ينسمع صوتهآ .))

كعادة اريام بدارهآ وعلى سريرهآ تقرأ في كتبهآ الي تحب تطلع عليهم دااااائمآ وتحب القراءة بشكل ..فجآة رن جوالها.. ردت عليه ..
أريام : آلو
آروى : بنسوار ريوومآ
أريام : بنسوار حبيبتي ..
آروى: اخبارك.. اشتقت لك مووت.؟
أريام: والله انا ابخير ..انا بعد اشتقت لك واشتقت لخالي .. طمنيني عليك.؟
آروى بنبرة حزن : والله شنوا قولك .. تعبـــآآنة ريوما انا تعبـــــــآنة..
أريام: سلامتك من التعب حبيبتي .. قولي شنو فيك .. خوفتيني .. وبعدين كم مرة اقولك قلبي مفتوح لك باي وقت ..
آروى: عارفة ماتقصرين والله انتي اختي واكثر .. ماتتصورين احسك انتي اختي اكثر من حور ..
اريام:اشدعوة اروى حبيبتي حور اختك بس يمكن مشغولة مع زوجها اشوي .. لاتتسرعين وتحكمين على اشياء من غير لاتتأكدين منها
آروى ودموعها على خدها: اريام والله انا مستغربة حور الاول غير والحين غير الاول تسئل وتنشد وتدق علي اما الحين انقلب وضعها 180 درجة .. مدري اناماظلمها يمكن ظروفها بس مو لدرجة ماتسئل عن اخباري اسبوع ..
اريام : اروى حبيبتي هدي .. تكفيييين هدي عشآن اعرف اتكلم وياك..
اروى بحزن: طيب.. سووري اريام ازعجتك..
اريام بتعجب : شنوهالكلام ..!!!! موانا اختك ..
اروى :ايه بس......
اريام :من غير بس.. وعالعموم بكرآ انتي وخالي تعالوآ تغدوآ عندنآ ..
اروى :اشوف اقول لبابا اذا ماكان مشغول..اذا كان مشغول بجي انا ولا ماتبيني..؟
اريام : دوبآآآآ.. احطك بعيوني ..
اروى: طيب سيآآآ..
اريام: مع السلامة وسلمي على خالي طيب ..؟
اروى : يوصل..
علي بيطلع من البيت عالساعه 10 طبعا تشوفه اروى .. وهي ناازله من الدرج ..
اروى باستغراب: علي ..!
علي : امري
اروى: بتطلع انت الحين.؟
علي : ايه في شي.؟
اروى ببتسامة مصطنعه: لاسلامتك بس حبيت اسئل...آممممم وين بتروح ..
علي : بطلع اتمشى مع فارس.. نغير جوو المستشفى اشووي ..
اروى: اهــــــآ .. اوكي خلاص..
علي : سلااام
اروى: سلاام
طلع علي من بيتهم وركب سيارته .. ودق على فارس.. : هآ وصلت ..؟
فارس بنرفزة: يامعوود من 10 دقايق ووينك ..؟
علي بضحكه : اعصابك ياولد العم.. كلها 5 دقايق وانا عندك ..
فارس: اوكي ..
علي : سلام ..
وصل علي عند المجمع.. ووقف سيارته بالمووااقف وماسك ضحكته بس فارس مانتبه لعلي لانو كان معطي المواقف ظهره .. جاء علي من ورآه..
علي ومسك فارس من كتوفه وكان بيكلبشه: اشعندك ياولد ترقم بنات الناس..؟
فارس بخوف التفت : هآ ........ انت ياعليوو .. ماتجوز من تصرفااتك ..
علي وهو ميت ضحك : ههههههههههه والله شكلك توحفآآآآآآ
فارس عافس وجهه: اقول بلا هرج .. مآخرني لا وبيسوي فيني مغلب بعد لو متأخر دقيقه واحده كآن مشيت البيت..
علي ببتسامة :اشدعوة ولد عمي.. لهدرجة مافي انتظار .. نشوف بعدين زوجة المستقبل.. بتنتظرها بدل الدقيقة ساعه ..
فارس: اقول لايكثر..
علي : صـــــــــآر ..
في بيت محمد((بويوسف)) الكل نـــــــآيم عدآ حور الي تنتظر يوسف على نآر بشقتهآ ..وتدق عليه وهو مو معبرهآ.. . اشوي ودموعهآ تطيح ..
حور : ياربي.. هذا اشفيه مارجع لحد الآن بعد مانقول عنده رحلة ..
وظلت تنتظر تنتظر وتنتظر.. لحد مانامت على كنبة الصالة.. كانت لابسه بيجآآما شوورت وشعرهآ كان مسدول على كتوفهآ وقذلتها كانت على جنب
جآ يوسف وفتح باب شقته الي ببيت ابوه.. بيدخل الغرفة على طول الا ويلتفت على الكنبة ويشوف حور نايمه ..ظل يناظرهآ يوسف وهو بمكآنه ويناظرها بقلب مكسور..
وقرب منهآآ ونزل لعندهآ وهو ينآظرها بشوق وحنين ونفس الوقت قلبه مكسور عليها.. وقام يمسح على شعرهآ وباسها بجبينهآ وهو يقول بينه وبين نفسه : سامحيني يابنت العم على قسوتي معآك .. بس رغم كل هذا الا اني احبك ..
حست حور في شي يلامس خدهآ .. وفتحت عيونهآ وشافت يوسف.. ابتسمت ونفس الوقت دمعت عيونهآ تذكرت قهرها وهي تنتظره وتدق ومايرد عليهآ..
يوسف ببتسامه من قلب : حبيبتي سووري صحيتك بس .. ليه هالدموع.. !
حور ولازالت على وضعها وبقهر: ليه ادق ولا ترد علي .؟
يوسف نزل راسه : عمري ماكان لي خلق ارد على أحد..
حور بقهر: وانا أي أحد..!!!؟
يوسف رفع راسها وجلسها وجلس جنبها وهو حاضنها على جنب : أنتي روحي يالغاليه.. بس لاتقطعين قلبي .. دموعك غاليه علي ..
حور : ..............
يوسف باستفهآم : طيب ..!!
حور : شقول ..؟
يوسف ببتسامة : الي تحسين بأنك لو قلتيه راح ترتاحين ..
حور : والله أحبك يوسف تكفى لاتخليني بروحي واحاتي مرة ثانيه .. أنا محتاجة لوجودك
يوسف ماقدر على وضعها الي يكسر الخاطر حضنها لصدره : حبيبتي خلاص وعد مني ماتركك لو شنو يصير بس هدي حيآتي هدي..
ظل يوسف حآضنها ويمسح على شعرهآ..وحور بينهآ وبين نفسها تقول: الله لايحرمني منك يالغالي.. ماصدقت الاقي الي يعوضني عن حنان امي لأحتجتها..
وضل حاضنها لحد مانآمت.. وحس يوسف بانها نامت .. ورفعها بين أيدينآ وسدحها على السرير .. وبعدها بدل .. وأسترخى على السرير وحط ايدينه وراء رقبته ويطالع فوق.. وظل يفكر بينه وبين نفسه: ياربي انا شلون كسرت قلب حور بهالشكل .. ماعمري قسيت عليها كثر هالمرة ..حور تعتبرني اهلها .. تعتبرني ماي حياتها الي من دونه ماتعيش.. يااللــــــــــــــه انك تسامحني .. ماكان قصدي اقسى عليها.. بس ظروف عملي اجبرتني.. السموحة منك ياربي ..
وبعدها نام يوسف..

بوسط المجمع.. فارس وعلي يتمشوون ..
فارس: الا اقول .. موكأن تأخرنا ..؟
علي بتريقه: يامعود لاتصير لي حرمة .. تاخرنا وماتاخرنا
فارس رافع حاجب: يابوي بكرآ وراي دوااام ..
علي: واذا........؟
فارس: فمان الله ..
علي: وين وين وين.. رايح ومخليني.؟
فارس: انت مو راضي تمشي انا بمشي..
علي حط يده على خصره: اقول الشرهة علي معزم وياك عالتمشية ..
فارس ببتسامة ساخرة: والله مانت مجبور..؟
طلعوا فارس وعلي من المجمع وكل واحد ركب سيارته وكل واحد راح على بيته ..

فآرس وصل البيت ودخل وبيصعد لغرفته لان كل اهله ناايمين بس هو تأخر مع علي بالمجمع ورجع عالساعه 12 اثناء ماهو يصعد الدرج الا وتطلع بوجهه أخته سارة..
سارة باستغراب : فارس.!
فارس بمزح : لا ولد الجيران..
سارة : يآآربي .. رآيق حــــــــدك..
فارس ببتسامة رايقه : شنو مآخذ من الدنيآ .. خليني استاانس.. واضحك وامزح و....
سارة قاطعته ومعقده حواجبهآ : بس بس بس .. والي يرحمك والديك.. مالي خلق للكلام الزايد..
فارس يحك راسه ومغمض عين : آفـــــآآ ..أنا كلامي زايــــــد.. ((وهو يتوعد فيهآ بمزح)) : طيب ياسارة .. لااكلمك ولاتكلميني 3 ايام .. ونشوف كلامي الزايد بيريحك ولا لا..!!
سارة ببتسامة وحاطة يدهآ على خصرهآ ورافعه حآجبهآ : لآآآآ ياشيخ ..!! ماتقدر.. اعرفك حنون..
فارس : ههههههه .. لاووواثقه ... بس هالمرة غير..
سارة متكتفه وراسها على جنب وبغمزة : اذا سويتهآ .. بعيش بوضع مأساوي .. وتعال مرة ثانيه وطلعني منه ..
فارس ظل يناظرهآآ وســــــــــــــآكت ..
سارة وهي تطق بصبعها في وجههآآ ::هييييي فارس وين رحت ..
فارس انتفض : هآآ . لالا بس كل الي قلتيه صح .. تصبحين على خير صحيني للصلاة بكرآآ .. أخاف مآآحس ..
سـارة : فارس ماقلت لي من وين جآي ..؟
فارس : موانا طالع المجمع.. توني ارجع .. ولد عمك ماسوى فيني خير..
سارة : أهــآ .. تتهنى مع ولد العم ..
فارس : سي يوو .. أوه .اقصد تصبحين على خير..
سارة ببتسامة وهي تهز راسها : وانت من أهله..
سارة جلست بصآله كالعادة بكرى ماراح تدأوم بالجآمعه .. لان اول اسبوع ولا راح ياخذون محاضرات شغلت لها التلفزيون ومسكت الريموت وقامت تفر بين المحطات .. من الزهق..

في بيت شـــــــــــــــــــــريفه .. أخت عبد العزيز ومحمد ..
أريام فتحت لاب توبهآ وسجلت دخولها عالمآسن .. طبعآ مافي أي جهة اتصال وتوها بتطلع الا آروى سجلت دخولها ..
أريام : هآي ..
آروى : هآآيين..
أريام : توني بسجل خروج .. الا دخلتي ..
آروى : زين .. لاني أنا زهقآنه وحآبة اسوولف ..
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــــــــــــ
فجآه سجل دخوله ,,
آروى بلهفة وشوق وحنين : تـــــــــــــــــــــــــركي..!!
تركي : عيون تركي ..
آروى : حرآم عليك ياشيخ .. والله العظيم اليوم عيشتني بمآسآه ..
تركي : آفآ .. ياختي يخسى الهم .. اشفيك .؟
آروى ودموعها بعيونهآ : مدري والله مدري .,؟
تركي : قبل أي شي موبكرى دوامك بالجامعه ..؟
آروى: اول اسبوع مانداوم ماناخذ شي ..
تركي : اهــــــآآ.. اخبارك كلها سرد .. اشتقت لكم والله واشتقت لابوي وعلي وحور.
آروى بنكد : آآآآه شقولك .. البيت من دونك مايشرح الصدر ..
تركي : آروى ..! في شي ..؟
آروى : ايه ..
تركي : تراك خوفتيني .. قولي لي ابوي ولا علي ولا حور فيهم شي .. ؟
آروى بقهر : ماكأنك نسيت واحدة ياخوي .؟.!
تركي : سووري حبيبتي.. انا اقصد باستثناء أنتي ..؟
آروى : حصل خير..
تركي : اشفيك .؟
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
أرريام : ألو اروى وين رحتي ..؟
آروى : هآآ .. سووري نسيتك والله.. بس تركي من اليوم انتظره يسجل دخوله وتوى يسجل دخوله ..
أريام سرحــــــــت وبعدهآ : أهـــآآ.. طيب سلمي عليه ..
آروى : يوصل ان شاء الله ..
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
تركي : آروى معاي ..؟
آروى : ايه بس تشتت بينك وبين اريام .. لانها هي مسجله دخولها .. وقالت لي اسلم عليك ..
تركي : سلمي عليهآ .. وقلي لها هالله هالله ..بدرآستها..
آروى : بعد..؟

تركي : وقولي لها تسلم على عمتي..
آروى : يوصل..
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
آروى : الله يسلمك ويسلمني يقول^_^ ويقولك سلمي على العمة .. وانتبهي بدراستك يعني يقولك هالله هالله..
اريام ببتسامة : يسلم .. وان شاء الله يوصل اوصل سلامه لامي .. طيب انا اخليك الحين بقوم انام ..
اروى : اوكي..
اريام : مع السلامة ..
اروى :قود بآآي
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
تركي: موناوية تقولين لي شنو فيك .؟
آروى : ...............................
تركي: اروى .؟!!
آروى : تركي بقولك بس مو تقولي ردينآ .. على هالموال ولا تتملل ..؟
تركي : طيب..
اروى ودموعهآ على خدهآ: اشتقت لهآ
تركي : ...............................
اروى : والله موبيدي قولي أي شي .. بس لاتسكت .. انا ماقدر اعيش دونهآ .. يخف عني هالشعور لماتكون جنبي ومعاي .. بالبيت..
تركي : يااروى .. ياحبيبتي .. شي صار من سنتين .. خلاص أكل عليه الدهر وشرب.. حاولي تكونين اقوى من عواطفك ..
اروى: ............................
تركي : اروى معآي .؟
اروى : معاك .. خلاص انا بقوم الحين ..
تركي : وانا منو يسيلني ويوصلي اخبار اهلي .؟
اروى بحزن :بلييييز تركي اعذرني تعبآنه ومحتاجة اريح.. باي
تركي : باي..

صبآح يوم الثاني بجنآح اوشقة حور ويوسف..
يوسف وهو على المرآيا يضبط شمآغه : حور..
حور: .............
يوسف: حــــــــور.. قومي حبيبتي الساعه 8 وربع.. يالله بلا كسل قومي..
حور : هممممم.. والله تعبآنه حبيبي .. خلني اشوي ..
يوسف: قومي أبغآ اكلمك بحآآآجة.. ضروري..
حوربصوت مبحوح : بعدين..!
يوسف راح لعند حور ورفع الديباج وجلس على طرف السرير ورفعهآ ورجعت نآمت على صدره : حور قومي ..
حور : تعبآنه ومصدعه ابغآ انام ...
يوسف بخبث : لاآآآآ!!.. والله ياخوفي عآجبك وضع النوومه ...!
حورفتحت عيونهآ فجآه وحست بروحهآ انها متسنده على صدره وناظرت ليوسف وابتسمت : آحلى صباح لأحلى زوج .. بدنيآ.
يوسف: أفهم من كذآ اعجبك الوضع..؟
حور بحيآآهآ : يــــــــــــــــوسف..
يوسف ببتسامة : لبــيه..
حور منزلة راسها : تراني استحي..
يوسف : فديتهم..
حور عقدت حواجبها وبغيره مصطنعه : منو!!
يوسف غمز لها : الي يستحون
حور قامت من على السرير ووقفت : آيوووه .. طيب شنو بغيت تقول .. آآمر..!


آنتهينا من البارت الأول ..
انتظروني بالبات الثاني

توقعـــــــــاتكم..!


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 4
قديم(ـة) 21-02-2010, 09:14 PM
صورة ( كليــ حلاآ ) الرمزية
( كليــ حلاآ ) ( كليــ حلاآ ) غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: تكفى ضمني بالحبل وراعي مشاعري .. وأدفني بين ايديك وأجبر بخاطري


يسلموووو قلبيـــ ع الروايهـــ روووعهـــــ
بليززز كمليهـآآآ
أختكــ ( كليـ حلاآ )


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 5
قديم(ـة) 21-02-2010, 09:19 PM
صورة خآنتني أحاسيسي الرمزية
خآنتني أحاسيسي خآنتني أحاسيسي غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد: تكفى ضمني بالحبل وراعي مشاعري .. وأدفني بين ايديك وأجبر بخاطري


لعيونك راح انزل البارت الثاني

بس اتمنى ابجد الاقي تشجيع

ثواني وانزل البارت الثاني

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 6
قديم(ـة) 21-02-2010, 09:21 PM
صورة خآنتني أحاسيسي الرمزية
خآنتني أحاسيسي خآنتني أحاسيسي غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد: تكفى ضمني بالحبل وراعي مشاعري .. وأدفني بين ايديك وأجبر بخاطري


(( البآرت الثاني))

حور بحيآآهآ : يــــــــــــــــوسف..
يوسف ببتسامة : لبــيه..
حور منزلة راسها : تراني استحي..
يوسف : فديتهم..
حور عقدت حواجبها وبغيره مصطنعه : منو!!
يوسف غمز لها : الي يستحون
حور قامت من على السرير ووقفت : آيوووه .. طيب شنو بغيت تقول .. آآمر..!



يوسف : آنتي تروشي قبل وجهزي حآلك .. وآقولك .
حور بدلع ورافعه رااسهآ ومكتفه ايدينهآ: لآآآآآآآ .. مآآآآآآآآبي .. ابغآ الحين .. اسمع كل شي ..
يوسف يناظرهآ وببتسامة بينه وبين نفسه : يالبى قلبهآ وهي تدلع ..لايق عليهآآ ..
حور قربت نآحية يوسف على السرير وهي وااقفة ومسكته من كتفه : يوسف وين رحت .. اشفيك سآكت ..؟!
يوسف ببتسامة جآنبيه وغمزه : رحت بهوى الي يستحون ..
حور نزلت راسها وهي مقابله يوسف وهو على طرف السرير: ....................
يوسف وقف مقابلهآآ ومبتسم بقوة ورفع راسها :لهدرجة تستحين .. وهذا من تزوجنآآ سنتين ..
حور وابتسامة الخجل ومشبكة أصابيعهآ من الخجل وتحورف فيهم : يوسف والله استحي ان شاء الله اربع سنوات بظل استحي ..
يوسف بخبث والابتسامة شاقهآ اكثر واكثر: حور والي يرحم والديك تكفين يابنت العم .. لاتعذبيني اكثر ترى بتخليني اهون عن المشوار وبتنسيني الكلام الي بقوله لك ..
حور ونزلت راسها اكثر واكثر لدرجة شعرهآ غطآآ وجههآ :..................
يوسف رفع أطراف شعرهآ الي على وجههآآ ورجعه وراء اذاانها ورفع راسهآ وابتسم لها وعطاها بوسه على خدهآ..(( وبهمس)) : أحبك ..
حور بخجل : وأنا ..
يوسف وراسه على جنب وببتسامة : أنتي وشو مدآم حور ..؟
حوربدلع : يوسف .. !!
يوسف ماسك يدهآ : مااتركك الا لما اسمعها
حور : والله العظيم أحبك .. وعن اذنك بروح اتروش .. ناظر الساعه كم ..
يوسف بفرح وناسي مواعيده واشغاله وهو يناظرها طول ماتمشي : تستاهلين أأخر مواعيدي يوم عشآآنك مو بس ربع ساعه..
حور التفتت وعطته ابتسآمة : الله يخليك يالغالي ..

في الجآمعة وجود ولطيفة ينتظرون نور ونوار...
وجود بملل : لاحول الله سنة على مايجون ..
لطيفة تتريق : الله لهدرجة اشتقتي لهم ..
وجود بهدوء: لا والله مو على .. بس....
لطيفة : بس وشو ؟
وجود : ابي نور بموضوع ..
لطيفة : أهـــــــــــآ .. سووري على تدخلي ..
وجود : لآآآآآآآآآآآآآ اشدعوة .. ولاتنسين يالطيف انتي بنت خآلي .. وقبل كل هذا احسك الأخت وصديقة ..
لطيفة ابتسمت : تسلمين من طيبك ياوجود ..
وجود ابتسمت : وهـ فديتك أنا ..
نور ونوار دخلوا بعد ماعدلوا وضبطوا شكلهم عالمرآيآ وراحوا للمكان المعتآد جلوسهم فيه ..
نور ونوار : هآي ..
وجود ولطيفة : هآآيآآت ..
وجود : موكأنكم تأخرتوآ ..
نور : اشدعوة .. بس عبوود الله يهدآآه هو الي صحى متأخر..
نوار : هههههههه..
الكل : نوار اشفيك تضحكين
نوار: لاتذكرت حآجة صارت قبل لانوصل الجامعه ..
نور بتفكير ومعقدة حواجبها تحاول تتذكر : اييييه والله يانواار ان قلتي لهم لأذبحك ..
نوار بشمئزاز : يمه منك وهذا اختك .. مابقول ..
نور تتريق : ايه خليك عااقلة .. نسيتي انو انا اكبر منك بنص ساعه ,,
نوار : ماتسوى علي والله هالنص ساعه طالعه نازلة تعايرني بهآ..
نور طلعت لسانها على جنب :: ههآآآآي..
لطيفة وجود: بذمتك ماخلصتوآ ..؟
نور : آآمروآآ في شي بتقوولونه..؟
وجود: آممممممم نور ابيك بموضوع ..
نور: امري ..
وجود غمزت لها بأنو الموضوع خاص : آمممم شررايك نتمشآآ ..؟
لطيفه عارفة الوضع انو الموضوع خآص .. نوار ماعطت الوضع الي حولها أي اهتمام وهي تلعب بجوالها ..
نور : يالله مشينآ .. عن اذنكم حبيباتي ..
لطيفة ببتسامة مصطنعه : اذنك معاك ..
وجلسوا يسولفون نوار ولطيفه عن الدنيآ وعن البيت وكل واحدة تجيب سالفه .. اما نور ووجود .. جلسوا بمكآن مافي الا القليل من الطالبات .. ووجود قالت موضوعها بعد تردد كبير لنور .. نور وهي بين الحيرة والصمت والاستغراب وماتدلاري شنو تقول لوجود ولاتدري شلون تتصرف .. بس مابينت هالتعابير ولاحسست وجود بهآ
نور بزفره : وجود الحين ماقدر اقولك حآجة ..
وجود بقهر : وانا قلت لك عشان تقولين لي ماقدر اقولك حآجة .؟
نوربتنهيده : ياحبيبتي ياوجود .. يرحم أمك عطيني فرصة .. افكر اشلون اتصرف.. واشوف الصح واسويه ..
وجود ودمعتها بعينهآ : طيب حصل خير.. بس هآآآ توعديني الموضوع مايطلع لأي مخلوق ..؟
نور: قد مرة قلتي لي حآجة وطلعتها لأحد او قلتها لاي مكان حتى لو كان صالح لك اني اقوله..
وجود منزلة راسهآ : لآآ بس حبيت أأكد عليك ..
نور : خير ان شاء الله وقومي نروح الحين للطوف ونوار عشآن لايشكون ساعه الا ربع من قمنا عنهم لا يلعب براسهم ابليس .. ويشكون بموضوعنآ ..
وجود : أوكي يالله,,

فـــــــــــــــــــــــي بريطـــــــــــــــــــــــآنيآ...
حيث الحيرة استولت على قلبه وتوالت الأفكار السلبية بينه وبين نفسه كيف يعود لبلاده لموطنه لبيته لأهله لكي يخفف على صغيرته كمايقول ويتودد لتلك الكلمة ويخرجها من مآآسآآتهآآ التي تسيطر عليهآآ .. مالعمل ياتركي ..!!

تركي بالفندق منسدح على سريره وايدينه وراء رااسه يفكر: كيف ارجع للسعودية طيب لو رجعت دراستي .. ولو جلست آروى .. و............ الي أخاف انها تروح لغيري..
ياربي.. أحترت .يارب تيسرهآ ولاتعسرهآ رجيتك ياربي .. محتآجك ..محتآجك ..!
أتخذ تركي قراره السريع وقرر ان يرجع للسعودية طلع من الفندق وراح للسفرات يحآول ان يحجز على أول طيارة تقلع من بريطانيا .. للخليج ..
بس للأسف حاول ..حاول ..وحاول .. ولكن لاجدوى ...!!!
مالعمل ياتركي ...!!
تركي بزفرة : يالله شسوآآت ..؟
مالي الا افوض امري لله .. واكمل ماباقي شي علي واخلص درااسة وارد لابوي بشهادتي ..
مابي اخيب ظن ابوي فيني .. رفع رااسه للسماء وهو يقول: يارب انك تردني لاهلي سالم .. مشتآق لهم ..

في السعودية ..في بيت شريفة ..
شريفة جالسة هي وبنتها يفطرون .. ويسالفون ..
شريفة : يمة اريام ..
اريام : عيون اريام آمري يالغاليه ..
شريفة ببتسامة وفرحة : يسلم عيونك وافرح فيك يابنت الغالي ..
اريام حزت بخاطرها كلمة ((يابنت الغالي)) لانها تتذكر ابوها على طول .. بس حاولت ماتبين لأمها عشآن لاتنكد الجو ..
اريام ببتسامة مصطنعة : امري يمة ..؟
شريفة : الا من زمآن ماشفنآ خوالك ..عبدالعزيز ومحمد
اريام : ايه .. يعني.. انا نسيت اقولك انو انا قلت لآروى تجي تتغدى عندنا هي وخالي ..
شريفة : زين الي قلتي لي عشان احسب احسابهم..
اريام : دووبني تذكرت ..
شريفة : خلاص اجل يمة اليوم خالك عبد العزيز وبنته واسبوع الجاي خالك محمد واعياله..
اريام وحطت يدهآ على خدهآ : أوووووه والله نسيت اقول لآروى تقول لعلي يجي معاهم..
شريفة: شنو تنتظرين دقي عليها وخبريهآ ..
اريام: أوكي ..
ماردت آروى.. رسلت لها اريام مسج (( هلا آروى .. حبيبتي والله نسيت اقولك قولي لعلي يجي معاكم راح عن بالي ..لاتنسين خبره ..وننتظركم عالغداء سي يوو))

بيت محمد كعآدة أم يوسف بالمطبخ .. وشغل البيت وتخبر الشغاله انها تقوم بشغل البيت على اصوول
نزلت سارة من غرفتهآ .. وراحت على المطبخ .. وشافت امها
سارة باست راس أمها : صباح الخير يمة ..
ام يوسف : صبآح النور... زين الي تذكرتي ان عندك ام ..
سارة بينها وبين نفسهآ وبضيقة خلق : اللهم طولك ياروح .. (ببتسامة مصطنعه): يمة تدرين انو هاليومين مالي خلق شي...
ام يوسف : كل شي جآيز .. بس تذكري ان انا امك ..
سارة وراسها منحني على كتفهآ ومتكتفة :وتذكروا يايمة ان سارة بنتكم .!
ام يوسف باستغراب : فيك شي انتي ؟
سارة ماسكة دموعهآ : لا سلامتك يالغالية بس يومين ماحد سئل عني الا فارس . . قلت خل انزل يمكن انا مزودتها اشووي .. ويالاخير تستخدمين معاي اسلوب ينرفز ..
ام يوسف وتمسك بنتها سارة من كتفهآ : ياخسارة تربيتي فيك ياسارة .. وطلعت ام يوسف من المطبخ
سارة رفعت راسها و غمضت عيونها بألم ودموعها نزلوا وبزفرة : آآآآآآآآآه ياربي .. لمتى بتحمل ..!
يوسف كالعادة كل ماصار ماعنده شغل راح وجلس مع ابوه بشركة .. ويساعد ابوه في بعض امور الشركة .. وخاصة ان بويوسف يثق بشغل ولده ..
يوسف : بويوسف خلصت المعملات الي امرتني بها..
بويوسف ببتسامة : استح قول يبه ..
يوسف: أأوه هههههه ميانه عادي يبه ..
بويوسف : ............
يوسف : يالله عن اذنك يبه انا بروح البيت ..
بويوسف : في امان الله ..
يوسف: مع السلامة ..
آروى صحت من نومتهآآآآ .. ومسكت الجوال قبل لاتقوم من سريرها وشافت المسج الي من اريام
ابتسمت اروى .. والله انك غالية يااريام ..
ردت عليهآ بمسج ( (حبيبتي لاتهمين حالك بس علي وقت الي راح نجي فيه بيكون بالمستشفى فــ خلاص انا وبابا راح نجي .. ))

سامي بمكتبه جآ له اتصآل : ألو ..
المتصل : استاذ سامي ..
سامي : ايه نعم آآمر..
المتصل : مدري بس حبيت اجي لعندك المكتب .. اذا ماعليك امر تعطيني عنوان المكتب ..
سامي :طيب ممكن اعرف شنو تأمر بضبط ..
المتصل: والله خير بس ماعرف اقولك شي على الجوال . لازم اشوفك
سامي حس بشي تجاه المتصل غريب : طيب راح اعطيك اياه..وعطآه اياه ووصفه له ..
سكر المتصل من سامي ..
سامي جلس يفكر بأمر المتصل وحط يده على خده وماسك القلم بيده الثانيه : والله أمره غريب .. نشوف اذا جآء ..
كمل باقي مسلتزمآته والقضايا الي عنده .. الا ويرن جواله مرة ثانيه ..
سامي ببتسامه : هلا بالغالية ..
ام يوسف : لوغالية كان ماطولت غيباتك الى الآن ..
سامي بتعذر: والله ياختي شغلي فوق راسي ماعندي وقت احك راسي .. اذا اختي ماعذرتني منو يعذرني اجل ..
ام يوسف : آآه منك مشكلتك اخوي الوحيد وماقدر ازعلك ..
سامي : فديتك والله
ام يوسف :عندك شي اليوم .؟
سامي : لآآ ..أمري ..
ام يوسف : تعال تغدى عندنآ ..
سامي : ان شاء الله عالساعه 1 وربع اكون عندكم..
ام يوسف : خير ان شاء الله ننتظرك ..
دخل يوسف مبتسم وفرحآن بقوة >> ماينلام على الي صار اليوم الصبح هههه
ويغني ويلعب بمفاتيحه بيده .. ويسلم على أمه ويبوس راسها وهو يغني ويحرك ايدينه متأثر بالحان الاغنيه وكلماتها>>قلنا ماينلاااااااااام.. ههه
امه تناظره مستغربة : يوسف .. فيك شي الناس يالله صبح خير وانت تغني وتلاوح بيدينك..
يوسف يضحك : ههههههههه والله ضحكتيني يمه يالله صبح خير ماقلنا شي بس نسيت روحي وانا اغني ههههههههه.. البيت هدوء.. وين حرو وسارة ..؟
ام يوسف : حور ماشفتها .. من صحيت ... وسارة مدري شفيها كيآنها منغلب عليها مدريس شفيها هالبنت حشآ ماهي بنتي الي اعرفها .. كانها مبدله ..
يوسف حط رجل على رجل : والله .. مدري شقول .. بس يمكن ظروفهآ صعبة مو شرط نعرفها يمكن ظروف نفسية ..
ام يوسف بزفرة : حتى ولو ياولدي .. مو لدرجة مدري عن أمي يوم كامل ..
يوسف : يمة لاتزعليني مني .. بس هم احنا ماسئلنا عنها ولا تكرمنا دقينا باب غرفتها ونسئل عنها عدا فارس .. الاعتراف بالحق فضيلة ..
حور نزلت بصآله كانت لابسة فستان أحمر قصير تحت الركبة وطآق ينربط بالعنق وشعرها مفتوح الي يوصل لنص ظهرها ومدرج من وراء وقدام صايرة جونآآن ويوسف مانزلت عينه عنها .. وهو مبتسم وراحت لام يوسف: صباح الخير خاله ..
ام يوسف : صباح النور ..
جلست حور جنب يوسف .. يوسف بصوت خفيف وببتسامة خبث بينه وبين حور : انتي نآوية علي ...!
حور ببتسامة وبدلع : أفآآ يوسف أنــآ ..!
يوسف : فديت هالصوت ..
حور وعينها بعينه : فديت الي سمع الصوت ..
يوسف فجآه : الا تعالي نزلتي عبايآآ وياك او شي ..
حور : ايه لان قلت يمكن يجي عبدالله فجآة او فارس ..
يوسف : ايه على بالي بعد مانزلتي..
ام يوسف ببتسامة : حور ..يوسف.. فيكم شي..؟
حور ويوسف: ابد سلامتك بس ..
أم يوسف : الله يخليكم لبعض ..
حور ويوسف : تسلمين يالغاليه ..
في المستشفى ..
يرن جوال فارس .. وهو بالمستشفى ومايرد لان نسى جواله بمكتب علي ..
ورن اكثر من مرة .. الا بدخلة علي .. وسمع الجوال يرن .. واحتار يرد ولا مايرد ..
وفكر بآن مابينه وبين فارس شي يعني عادي لورد .. رد علي..
علي : نعم ..
سارة مستغربة انو مو صوت فارس بصوتها المبحوح من بكائها : مو هذا جوال فارس..
علي : الا جوال فارس .. بس... هو نساه بمكتبي..
سارة : طيب.. مع السلامة..
سكرت سارة من غير مايقول علي مع السلامة .. استغرب علي وهو يقول :الصوت مو غريب علي .. بس منو تكون؟؟
((لان فارس مسميها بجواله القمر^_^))
خليني اودي له واقوله على كل شي..,
اثناء ماهو يمشي .. تلاقوا وي بعض ..
علي : وينك يامعود .. جوالك تعب وهو يرن..
فارس ببتسامة : ههه والله توني بجي قلت يمكن نسته عندك بالمكتب ..
علي وعض شفايفه : بقولك حآجة بس لاتفهمني غلط
فارس: أفآآ بوحسن انا ازعل منك ..
علي : اثناء مادخلت مكتبي وسمعت جوالك يرن قلت برد وبقول .....
قاطعه فارس : الله الله .. اشدعوة انت اخوي ياعلي مالا داعي تعتذر اوشي ..
علي : ايه بس الي دقت بنت .. وصوتها مو غريب علي احس سامعه بس وين مدري..
فارس تكتف وحط راسه على جنب : طيب شنو اسمها ؟
علي ومستحي يقول الاسم : آممممممم .. القمر..
فارس ويضحك :هههههه الله يرج ابليسك هذي .. اختي بنت عمك .. وانا اقول بيقولي شي مهم ..
علي: لا فكرت تفهمني شي ثاني
فارس: لوانك ماقلت لي يمكن افهم شي ثاني بس انت جيت وقلت لي ويالله عن اذنك بروح البيت امي عازمة الخال سامي .. والله اني اشتقت له من زمآن ماشفته ..
علي : اوكي سلااام ..


>>>يتبع


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 7
قديم(ـة) 21-02-2010, 09:23 PM
صورة خآنتني أحاسيسي الرمزية
خآنتني أحاسيسي خآنتني أحاسيسي غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد: تكفى ضمني بالحبل وراعي مشاعري .. وأدفني بين ايديك وأجبر بخاطري


في بيت شريفة ..

رن جرس الباب ..
شريفة بالمطبخ تكلم الشغاله : ماري فتحي الباب ..
ماري: حاضر ماما..
اريام : ها يمة كل شي جاهز ..
شريفة ببتسامة : توصيني انا يابنتي .. هذا الغالي ..
اريام : يابخت خالي عبدالعزيز فيك .. تمنيت يكون عندي أخو ..
عشان لما أكبر تكون علاقتي فيه زي ماعلاقتك بخالي عبدالعزيز ..
شريفه : الله كريم يايمة يمكن يجي لك زوج يكون الأخو والزوج والأبو لك ..
اريام بقلب مكسور : والنعم بالله يمه... والنعم بالله..
اريام استقبلت خالها وبنت خالها آروى .. وسلمت على خالها وباست رااسه وحضنت اروى : والله ولك وحشة حبيبتي
اروى : والله انتي اكثر..
عبدالعزيز ببتسامة : هآآ .. بنظل واقفين ونسمع كل واحدة ومشاعرها تجاه الثانيه ..
اريام نزلت راسها ببتسامه وخجل : سوور خالي ماحسيت والله بس مشتاقة لآروى ..
عبدالعزيز ببتسامه ويمسح على راس بنت اخته : كم مرة اقولك قولي لي يبه لاتقولين خالي ..
وانا امزح معاك بس حبيت الطف الجو
اريام : ان شاء الله ..
اريام داائما تقول لنفسهآ ماقدر اقول كلمة ((يبه)) لأي شخص مهما كانت مكانته عندي .. لانو بنظرها الوحيد الي يستحق يسمعها منها هو ابوهآ الله يرحمه ..
شريفة : هلا فيك اخوي شخبارك ..؟
عبدالعزيز: والله بخير بشوفتكم
شريفه : تسلم يالغالي... هآآ يمه آروى شخبارك .؟
آروى : تمام عمتي بخير دامكم بخير..

في بيت مريم حيث العائلة على الغداء .. الكل حاضر عدآآ لجين ..
ناصر : لجين للحين نايمة
مريم : ايه لانها تعبانه ..
ناصر :ماعليها شر ...الا ليه ماودتوها المستشفى.؟
مريم : والله هي ماتبي
ناصر :موعلى كيفها.. بدر.؟!
بدر: سم يبه ..
ناصر : العصر ود أختك المستشفى ..
بدر: تآمر يبه ..
مريم سرحآنه ...ناصر : أم بدر بلاك مومعآنآ ..
مريم : هآآ .. لا معكم بس احاتي بــ لجين..
ناصر :لاتحاتين ان شاء الله تكون احسن .. ووديها المستشفى مع بد لاتنسن ..
مريم : ان شاء الله أنت تآمر يابوبدر ..
خالد : يبه ..
ناصريناظر خالد :...........
خالد : يبه سيارتي عطلانه ..
ناصر : والمطلوب ؟
خالد : يعني يبه ابغى اصلحهآ .
بدر : خل ربعك الي تطلع معهم وتفحط بها وياهم يصلحونها لك ..
خالد بنظرة لبدر ورافع حآجبه : ماطلبت منك شي ..
ناصر بصوت عالي : قوموا تطاطقوا انت وياه .. مافي احترام لوجودي .. !
بدر : محشوم يبه بس...
ناصر: خلاص مابي اسمع شي انت وياه ..
بدر : تآمر يبه

في بيت محمد .. الكل حاضر على الغداء بعد مااستقبلوا خالهم سامي بالاحضان والشوق عدآ يوسف وحور الي طلعوا المطعم يتغدون ..

سامي : والله ولكم وحشة ياعيال اختي ..
فارس : عشآن تعرف فرااقنا مو شي سهل
نور : وآآآآآآآآآآآآثق ..
فارس ناظرها بنظره سكتتهآآ..
نور : سووري والله بس كن امزح .. شفيك فرووس ماتتقبل مزحي
فارس: بلعي وانتي ساكته ..
بويوسف : هآ ..أخبار قضاياك والمحكمة ..
سامي : ههههه يعني تتريق علي يالنسيب ..
بويوسف: حشآ والله .. بس هذا الي جآ على بالي ..
سامي : لا ابشرك بخير .. اموري تمام ..
ام يوسف : ايه بس ناقصك شي ..
سامي عقد حوآجبه وميل راسه : شنو .؟
ام يوسف : الزوجة .. ياخوي عمرك طق الــ 30 وانت ماتزوجت ..
سامي ضحك :هههههه الله تبين تزوجيني .. كم مرة اقولك .. انا مرتآح .. كذا لوتزوجت
تجيني زوجتي وتقرق علي وانت وانت وانت .. وشكااويها مابتخلص.. خليني كذا احسن
ام يوسف : ابراحتك ياخوي .. ماحب اضغط عليك ..
سامي : سارة .. خالي شفيك .؟
سارة ببتسامة مصطنعة : لا خالي مافيني شي ..
سامي : بس ملامحك متغيرة .. وماعاد تتكلمين زي قبل .!!
سارة وكل الانظار متجهه لها وهي تناظرهم واحد واحد : لا خالي تسلم ماقصرت بس مافيني شي وعن اذنكم
فارس: مسك يدهآ قبل لاتمشي ويكلمها دون مايطالع فيها : انتي ماكلتي شي رجعي تغدي وبعدين اطلعي على غرفتك ..
سارة ببتسامة مصطنعه : يه ..!! فارس مو غصب اتغدى اكثر تغديت على قد ماستطعت
فارس ببتسامة : تكفين عشىني وعشىن خالي عالاقل,,
سارة ابتسمت وناظرت لخالها : طيب بجل عين تكرم الف عين ..
سامي : ونعم التربية سارة ,.
الكل يلطفون الجو : أوووووووووووووووه حركآت من قدك ياسارة
عبدالله : شي موجديد على سارة .. سارة سبق وقلت اطيب واحدة بالبيت كله
سارة استحت ووجهها صار أحمر ..: خجلتوني ابجد اكثر من كذا ماقدر اسمع
بو يوسف حس بحآل سارة : حبيبتي سارة جلسي جنبي ..
سارة :تآمر يبه ..

والكل تغدى .... ومرت عليهم لحظىت حلوة ..
وجا العصر .. ولجين بالمستشفى مع أمها وبدر ينتظرهم ..
الا بدر ينتبه لعلي وهو بيطلع من المستشفى ..
بدرقام من الكرسي الي بالانتظار ومسك علي من كتفه من وراء علي جمد بمكانه والتفت وشاف انه بدر
علي : يرحم ؤؤمك والله ارعبتني ياشيخ ..
بدر : ههههه لهدرجة خفت .؟
علي : اشرايك .؟
بدر باستهبال : من رايك.؟
علي : لاياشيييخ ... الا شعندك جاي ... عسآ ماشر.؟
بدر: ابد سلامتك بس اختي لجين تعبانه اشوي وجبناها للمستشفى ..
علي : سلامتها ماتشوف شر ..
طلعت أم بدر ودقت جوال على بدر ..
بدر: هلا يمة ..
ام بدر: يالله يمه خلصنا
بدر : اوكي انا بسيارة نزلوا ..
ام بدر : ان شاء الله
اركبوا السيارة .. بدر: هآ شقالوا معاها
ام بدر : فلونزا حآدة ..
بدر : ماتشوف شر .. بس انتظروا بسيارة بنزل اصرف العلاج من الصيدليه ..
صرف العلاج بدر وركب السايرة وراح البيت ..
على الساعه 12 بالليل..
سارة طلعت من غرفتها بعد مافكرت واتخذت قرارها الي ماتدري شنو مصيره ..
طقت غرفة فارس ..
فارس : مين .؟
سارة : آنا
فتح الباب .. :هلا وغلا تو مانورت الغرفة ..
سارة : هه تسلم .. بغيتك بموضوع ..
فارس : الي ذاك اليوم ..
سارة:ايوآآ بضبط
فارس : من زمآن انتظرك بنفسك تجين وتقولينه لي بس هذا انتي جيتي وانا كلي اذن صاغيه
سارة : الله اشدعوة ياخوي من زمىن كلها يوم فات عالموضوع
فارس : انا بنسبة لي هاليوم شهر
سارة وقلبهآ يدق بقوة : فارس... امممم ..فارس ..
فارس : قولي ولاتترددين .. يمكن بيدي اساعدك .. ولو قدرت من عيوني انتي عارفة مكانتك بقلبي
سارة : عارفة بس .... فجآه تذكرت اليوم .. الا قبل لااكمل كلامي منو اليوم الي رد على جوالك ..
فارس : ههههههههههههه .. هذا علي ولد العم اخترع يوم شاف ((القمر يتصل بك)) قال منو القمر الي يعزها فارس .؟
سارة وقلبها دق اكثر واكثر دون لاتبين لفارس : آهآ..
فارس ببتسامة : طيب كملي موضوعك..
سارة غمضت عيونهآ ونزلت راسها بينها وبين نفسهآ : يارب تساعدني واقدر اقوله .. خلاص تعبت من سنتين.. بس لازم اقوله ..
فارس : سارة حبيبتي قولي اسمعك..
سارة وقلبها خفق بقوة ودموعها نزلت : فارس أنا أحب علي ولد عمي عبد العزيز







في جناح حور ويوسف ..
حور ويوسف على السرير ويسولفون عن الدنيآ .. فجآه حور قاطعت يوسف ...: الا ماقلت لي الي بتقوله لي ..
يوسف يحاول يتذكر ..: آممممم شنو كنت بقول شنو شنو .. آآه كنت ابغاك تصحين بس مافي شي اساسا
حور بقهر ودلع نفس الوقت : تستغفلني .؟
يوسف : لا والله اشدعوة حوري .. انا استغفلك انتي روحي ..
حور بمزح قامت ترمي الخداديات على يوسف ويوسف وهو مبتسم يحاول يحمي نفسه بيدينه : تكفين خلاص
وقامت حور بتأخذ الخدادية الي بيد يوسف وحاولت بكل قواها تاخذها لكن ماقدرت وسحبها يوسف بقوة وطاحت على صدره وعيونهم تعلقت في بعض ... وعم السكون بينهما.... ^_^
حور بخجل حاولت تسحب نفسها لكن يوسف ماسكها بقوة ماقدرت : وين رايحة .؟
حوربصوت مبحوح من الخجل : بنآم ..
يوسف ويأشر بعيونه على صدره :وهنا ماتنامين مرتآحه ..
حور: ...................
يوسف ببتسامة خبث : اووب كل هذا خجل .؟
حور : يوسف والي يخليك .. تركني ..
يوسف : طيب ممكن اعرف ليه .. واتركك ؟
حور بخجل : يوســــــــف ..
يوسف : لبيهـ ياعيون وحياة يوسف .
حور : بنآآم ..
يوسف : قلت لك نآمي مافي مشكلة انا .. عاجبني الوضع ..
حور بدلع : انت تعاندني..؟
يوسف ببتسامة خبث : وانتي تعذبيني .؟
حور نزلت رااسها واستسلمت ولبت طلب يوسف ونآآآمت ويوسف ظل يمسح على شعرها لحد مانآآم ..

لجين بغرفتها وحالتها سئآآت اكثر وأكثر.. مو عارفة تتحرك ..
مسكت الجوال ودقت على أمها .. أمها ماردت عليهآ
وحاولت تدق على أحدى أخوانها ..




أنتهينآآ من البارت الثاني..
انتظروني بالبآرت الثالث ..


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 8
قديم(ـة) 21-02-2010, 10:00 PM
صورة ( كليــ حلاآ ) الرمزية
( كليــ حلاآ ) ( كليــ حلاآ ) غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: تكفى ضمني بالحبل وراعي مشاعري .. وأدفني بين ايديك وأجبر بخاطري


يسلمووووو قلبووو ع البارتــــــــ
أختكـ ( كليـ حلاآ )


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 9
قديم(ـة) 21-02-2010, 10:08 PM
صورة خآنتني أحاسيسي الرمزية
خآنتني أحاسيسي خآنتني أحاسيسي غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد: تكفى ضمني بالحبل وراعي مشاعري .. وأدفني بين ايديك وأجبر بخاطري


((البآرت الثالث))

لجين بغرفتها وحالتها سئآآت اكثر وأكثر.. مو عارفة تتحرك ..
مسكت الجوال ودقت على أمها .. أمها ماردت عليهآ
وحاولت تدق على أحدى أخوانها ..

لجين بصوت يعور القلب : آآه ياربي .. بموووت.. ماني قادرة اتحمل ياربي رجيتك تساعدني..
حاولت تدق على بدر اكثر مرة ..ومارد الا بالمرة الراابعه ...

بدر : الو ..
لجين بصوتها المبحوح من التعب : بدر تكفى الحق علي .. بمووت ..
بدر بانفعال : شنوو .؟... خلاص خلاص انا جاي الحين ..
بدر وصل البيت وفتح الباب وعلى طول ركض لغرفة اخته وشآآفهآآ العرق يتصبب منها وحالتها يرثى عليها من التعب .. خذهآ وحملها بين يدينه وودآها عالمستشفى على طول بعد ماغطآها بشرشف.. وخذ عبايتها وغطآها وحطهم بسيارة
((بدر رغم عصبيته وجدي مع اخته واخوه الا ان حنون ويحبهم تاخذه الغيره عليهم))
بالمستشفى بدر نزل اخته من السيارة ودخلها الطوارئ على طول وجاء لعندها الدكتور وسووى الازم .. وحس الدكتور انو حالها تحسن .. طلع الدكتور وبدر ينتظره برآآ
بدر بخوف: بشر دكتور ..طمني..
الدكتور: انت تقرب لها ..؟
بدر : انا اخوهآ
الدكتور: ممكن تجي معي ..
بدر ويحس جوارحه انشلت خايف انو فيها شي كايد: طيب طيب.
الدكتور: أخ بدر انت قلت لي انك اخوها وهالشي سهل علي الامر انو افاتحك واقولك اختك تعاني من شنو ..
بدر : ايه دكتور كمل ..
الدكتور : يابدر اختك مو بس تعاني من انفلونزا وبس .,.
بدر عقد حواجبه : ............
الدكتور: اختك بعد التحاليل الي عملناها لها اكتشفنا ان فيها سكر .. يمكن صعبه عليهآآ وهي لساتها بعمر الزهور بس الحمدلله.. على كل حال هذا الي اقدر اقوله لك..
بدر منصدم وبزفره : آآيه تسلم دكتور ماقصرت .. زين جات على السكر ولا الاعظم منه ..طيب يادكتور المطلوب؟
الدكتور : راح اكتب لك على ابر راح تستخدمهآآ اختك عشان تحافظ على نسبة الانسولين عندها ..
بدر باستغراب : ابر..؟
الدكتور : للأسف حالتها تستدعي الأبر .. والسكر ترى نازل عندها الحين بس عطيتها انسولين ..
بدر بتنهيده : لاحول الله
الدكتور : اذكر الله يابدر .. وان شاء الله خير ..
بدر وايدينه على راسه ومنحي راسه : والنعم بالله ..

بدر راح لأخته بعد ماجاب عبايتها وغطآها من السيارة خذ أخته وطلعوا من المستشفى وجالس يفكر في حآلها وساعه يناظرها وساعه يناظر للطريق ولجين مآكلة هواء من التعب .. نامت بطريق لحد ماوصلوا البيت بدر ماحب يصحيهآ شالها بين يدينه لغرفتهآ .. وبعدهآ راح غرفته وعقله يودي ويجيب من التفكير ... وبعدها نااااام .

وصــــــــــــــــــآرت الساعه 2 ونص بالليل .. وسارة مازالت بغرفة فارس وهي تجهش ببكائها وفارس مارد ولا كلمة على كلامها بس يحاول يهديهآ عشآن يقدر يتناقش معاها.. ويضبط الوضع ..
فارس بحنيه : سارة خلاص .. أهدي عشآن اعرف اتناقش معاك ..كذا ماعرف اتكلم معاك انتي شليتي تفكيري بدموعك..دموعك غاليه علي..

سارة تبكي وتشهق ببكائها : ماقدر يافارس انا سنيتن وعاهدت نفسي ان ماحد يدري الا ربي .. بس مدري اشلون تجرأت وقلت لك واخاف تفهمني شي ثاني برغم ثقتي يفهمك لي وثقتك فيني ..

فارس وهو يمسح على شعرها : ياسارة ياحبيبتي والله مافهمتك غلط انتي اهدي وتركي الصياح الحين عشان نتكلم بهدوء..
سارة مسحت دموعهآ وهدت .. فارس :هآ خلاص اقدر اتكلم الحين ..
سارة بصوت مبحوح : ايه ..
فارس : انا ماستغربت كنت حآس بس كنت انتظر تجين بنفسك تخبريني ..
سارة رفعت راسها باستغراب وتناظر فارس : من متى حـــــــــــــــــاس بهالشي .؟!!
فارس ببتسامة : لاتخافين من يوم أمس اكون عندك بالغرفة .. وتصرفاتك وتعابير وجهك كل ماجبت طاري علي اثبتت لي هالشي ..
سارة : ...................
فارس بسلوب استفهام : طيب ..؟!
سارة : شنو طيب ..؟!
فارس : انتي قلتي لي تحبينه ..
سارة :...............
فارس :سارة بكون واضح معاك وصريح .. بالعكس علي رجل ويعتمد عليه والنعم فيه وحبك له مو غلط ..بالعكس حب طاهر خاصة انك ماخبرتي احد ومايعلم به الا الله سبحانه وتعالى .. بس .......
سارة وعقدت حواجبهآ : ايه ... بس .. وشو .؟!
فارس : مابغاك تأملين نفسك وبنهاية مايصير من نصيبك .. صدمة ياسارة تفهمين شلون صدمة ..!!
سارة ودموعها مجمعه بعيونهآ : طيب قولي شنو اسوي .؟
فارس : انسي انك بيوم حبيتيه ..
سارة شهقت : أنســــــــــــــــــــــــــــــــــى..!... بعد هالايام الطويلة الي مرت تقولي انسي ..!
فارس : طيب بسئلك ..
سارة بصوت مرتفع اشوي : اسئل ..
فارس : شنو الي خلاك تحبينه ..!
سارة وقلبها يدق : مدري .. حسيته ينحب .. يعتمد عليه.. رجولته .. تعامله..غيرته على خواته وحنيته .. شكله ..اخلاقه ..مدري احسه ينحب ..
فارس وهو هآيم بحركآت اخته وتعابير وجهه وهي تجاوبه : .............
سارة بخوف : أنا غلطت بكلامي ..
فارس تو ينتبه : هآآ ...لالا .. بس انا بحآول اسلك وضعك .. واشوف .. اذا حسيت ان بباله أحد اوشي ..اوبالأحرى بجش نبضه..
سارة :لالا .. خلى هو يحس ..
فارس:اشلون يحس وهو مايدري عنك او عن حبك .؟
سارة :انت قلتها ..بس يمكن الله يجمع بينآآ مو شرط يدري عني ولا عن مشاعري..
فارس : لاتفهميني غلط انا بجس نبضه اوبفآآتحه بموضوع خطبة او شي بشوف منو حآب يرتبط فيهآ ..
ساره :اوكي .. انت ابصر بمصلحتي وابصر به .. طيب سووري ازعجتك
فارس : هآآ ...بدينآآ بالهبال اشدعوة قلت لك انا لك بأي وقت تبيني ..
سارة بتسامة : تسلم يالغالي من دونك اضيع انا .. تصبح على خير ..
فارس ابتسم لها:تلاقين خير ..ونامي ولاتفكرين باي حآجة ..
سارة: خير ان شاء الله ..

بعد مرور شهر...

سامي بالمكتب الا ويدخل عليه شخص غريب حنطي ولابس شماغ وعريض وطويل وعرضه مناسب على طوله .. وأسمه ((ابراهيم))
ابراهيم : السلام عليكم ..
سامي مشغول بأوراقه :وعليكم السـ........ ويرفع راسه ومايكمل ويناظر له بنظرة غريبه من الصدمة..
ابراهيم : والله وتغيرت يااستاذ سامي ..
سامي ووقف ومثبت ايدينه على الطاولة : أنــــــــــت .!
ابراهيم جلس على الكرسي وحط رجل على رجل : ليه .. مستغرب .؟
سامي بعصبيه يرص على اسنانه: شلي ذكرك فينآآ ..
ابراهيم بتريقه : أفآآ .. أنت ولد أخوي ولا مالي حق اسئل عنكم ..موانت واختك فاطمة اعيال اخوي الوحيد ..
سامي ودار ظهره على عمه وتكتف : انا ماعندي عم .. ابوي انولد وحيد من غير اخو ولا اخت ..
ابراهيم باستهزاء : الله الله الله .. انا ازعل ياولد اخوي من هالكلام.. الا ماتزوجت ..
سامي ويحس ان الدنيا ضاقت بحآله ويحس روحه مخنوقة ومكبوته .. : لوسمحت مكتبي يتعذرك ..
ابراهيم ببتسامة خبيثة : ههه ..انا طآلع بس حبيت اقولك صدمتني يوم ادق واخذ عنوان مكتبك .. ولاتذكرت صوتي ..حزت بخاطري صراحة ..
سامي انصدم ماتوقع يكون عمه ونسى الموضوع لان مضآ عليه شهر..
سامي بعصبيه : برة لو سمحت ..
ابراهيم باستهزاء : اعصابك اعصابك انت محامي مو زينة لك العصبية .. ينشل تفكيرك بعدين .. انا طالع بس الايام بينآآ .. ولازم اسوي الي ببالي .. مع السلامة..
سامي جلس وهو منهار على مكتبه استغرب اشلون بعد هاالسنين الي هجرهم عمهم فيها يطلع له من جديد.. ويحس من نبرات صوته واستهزائته بتهديد وكأن راح يرمي على راسه مصيبه هو بغنى عنها ..
سامي بينه وبين نفسه : الله يكون بعوني ويفكني من شره .. ماعلى طلته وله ..

بدر : يمة .. اخذت لجين ابرة السكر ..
ام بدر : ايه لانها مساعه شفتها بيدهآ ..
بدر: انتبهي لها .. واذا احتاجت شي خبريني .. واذا حست بشي قولي لي عشان نراجع الدكتور ..
بوبدر : هالله هالله في اختك يابدر ماوصيك ..
بدر: ولو يبه توصيني على عرضي ..
ام بدر بفرحة : الله يخليك ياولدي وافرح في فيك
بدر يبوس يد أمه : تسلمين يالغاليه .. عسآني ماخلا منك ..

في بريطآآنيآآ في االطائرة حيث يتواجد بها عدد من الركآب ومن بينهم تركـــــــــي ..
الكل رربط الأحزمة بما ان الطيارة راح تقلع من بريطانيا للخليج ..
تركي وهو بطيارة بينه وبين نفسه : ياترى راح يتفجئون اهلي بجيتي ولا متوقعين ان انا راح اجي خليني وصل على خير ان شاء الله واقول لعلي يجيني المطار..
الي بجنب تركي اسمه طلال مو معاه احد ومن كثر ماهو طفشآن تكلم مع تركي ..
طلال : السلام عليكم..
تركي: وعليكم السلام والرحمة ..
طلال : دراسة ولا سياحة ..
تركي ببتسامة :والله دراسة وخلصت .. الحمدلله وراجع لاهلي ..
طلال : يالله حظك ياخوي انا باقي علي سنتين ..
تركي : الله .. الله يعينك والله.. الا كم عمرك انت .؟
طلال : 26
تركي : يعني فرق بيني وبينك سنة انا 27
طلال ببتسامة : شي طييب..
وضلوا طلال وتركي يتكلمون ويسولفون لحد ماوصلت الطيارة المطار وكل واحد منهم نزل وسلم على الثاني وتبادلوا الارقام ..بين بعض ..
طلال : عاد خلنا نشووفك ..
تركي : ان شاء الله ..
طلال : يالله مع السلامة ..تشرفت بمعرفتك ..
تركي :وانا اكثر .. يالله سلااام >>>هو واخوه ماعندهم غير سلااام هههه
تركي مسك جواله ودق على اخوه استغرب علي هذا رقم اخوه تركي شريحة سعودية ..
تركي مبتسم : اهلين بالأخو بالعضيد بلي يسئل ..
علي منحرج من أخوه ومستغرب من الرقم : قبل كل شي اعترف اني قاطع بس انت بالسعودية ولا شسالفة .؟؟
تركي : تعال اخذني من المطار اصرف لك ..
علي بفرحة :بذمتـــــــــــــــــك .؟
تركي : بذمتي وبصلاتي .. بعد
علي : اشوي وانا عندك
تركي : بس هآآ مابي احد يعرف.. بفجائهم ..
علي : تآآمر .. سلااام
تركي ابتسم : سلااام
بالمطــــــآر علي يدور على تركي ويدق عليه : يامعود وينك ادورك مالقيتك..؟
تركي بخبث وهو يمشي وراء علي من بعيد لبعيد من غير لايحس : وانا ماشفتك..
علي : شوف انا بنتظرك برة المطار اجل..
تركي ويتصنع نبرة الحزن :افآآ ياخوي الحين سنة بعيد عنك وتعاملني كذآ وهذا انا اخوك الكبير ..
علي متأثر بأخوه : لا والله موقصدي بس المطار زحمة وانا مالقيتك .. وعلي مايحس الا يد تمسكه من وراه وتفره لقدام الا ويتفجآآ ويشوف ان اخوه لاشعوريا طاح الجوال من يده وحضن اخوه بشوق ولهفه وحنين ..
وظل حاااضنه بين الملا وهالناس .. وكل واحد منهم يعبر عن شوقه لثاني ..
علي وهو حاضن اخوه ومغمض عيونه : آآه ياتركي والله البيت من دونك ظلام ..
تركي متأثر : البركه بالوالد ياخوي ..بس ابجد ابجد مشتاق لكم .. الغربة صعبة ياخوي ..
علي وبعد عن تركي لكن ماسكة من يدينه بخبث : والله وحلوويت ..اعترف شنو مسوي ..؟
تركي ببتسامة : اقول بلا لعاانه ولاتفهم شي ثاني انا مو مسوي شي . بس يمكن الغربة تخلي الواحد يحلو هههههه
علي :أأؤما عاد تحلي الواحد قووية ياخوي ..
تركي : اقول بلا هرج وكلام فاضي يالله ابي اروح البيت مشتاق لابوي اروى وحور ..
علي :يالله يالله مشينآ
تركي وعلي بسيارة ويسلفون وعلي يعلم تركي عن اخباره والمستشفى وعن آروى وابوه وحور وضلوا يسولفون لحد ماوصلوا عند البيت .. نزلوا علي وتركي وبيدخلون .. بس علي مارضآ لتركي يدخل خلاه ينتظر بالحديقة عشآن يفاجئهم عدل..علي اتصل على حور وقالها تعالي تعشي عندنا اليلة والف عليها قصة كذب بكذب بس عشان يخليها تجي وتحضر معاهم هالحظات الحلوة ..حور وصلت ودخلت على طول وجلست تسولف معاها ومع آروى تركي طفش وهو ينتظر برى لان باقي الوالد يجي وتتم المفجائة تركي دق على علي
تركي متنرفز : يرحم أمك علي ماصارت ..
علي يسوي روحه يكلم احد زملائه بالمستشفى : أقولك ماقدر اطلع لان الحين 5 دقايق بالكثير والوالد يجي البيت فــ ماقدر اطلع ..
حور وتمسح على شعر اختها : الا شخبارك مع الدراسه ..؟
آروى مبتسمه: تمام الحمدلله .. عآل العآآل..
تركي : شووف 5 دقايق بالكثير وبدخل جا الوالد ولا ماجآآ تصرقعت بالبرد برآآ .. لآآ ووراء الحديقة بعد كأني حرامي
علي : دقيقه اشووي..وطلع برى بالحديقة وكلمه على اساس تركي ..:تركي يرحم أهلك يعني الحين ناوي تفضحني يم خواتك انطر ابوي اشووي ويطلع منن الشركة
تركي رافع حآجبه : بشوف آخرتها وياك والله مو سوربرايز هذآ ..زواج وانا ماعندي خبر..
علي بعجل : يالله جا الوالد .. علي سكر من تركي .. : هلا وغلا بالوالد ..وباس راسه
عبد العزيز : شعندك برى برد ادخل داخل
علي بينه وبين نفسه : والله اشلون حآل تركي المسكين من نص ساعه وهو برى ..
عبدالعزيز وهو يناظر علي : علي معاي انت .؟
علي بصوت متقطع : هآآ ..ايه ايه وياك يالله ندخل
دخلوا وجلسوا يسولفون البنات مع ابوهم بعد ماباسوا راس ابوهم طبعا ..
طبعا علي نغم على تركي اشارة له ان يدخل .. تركي فتح الباب بشويش عشان لاحد يحس
واسمعوا صوت كأن احد يمشي والتفتوا لعند الباب وشافوا تركي والكل قام من مكانه وحضنوا تركي وباسوه ويعبرون له عن شوقهم له .. وآروى الي حضنت اخوهآ ولاناوية تتركه وهي تعبر له عن مدى غربتهآآ وتبكي وتقوله : انا الي بالغربة بعدك ياتركي مو انت..
تركي بينه وبينهآ : آششش هدي لايسمعك الوالد ويحط بخاطره .. وبعدهآ عنه ومسح دموعهآ ولف يده على كتفهآ وجلسهآ جنبه ..
علي ببتسامة وغمز وهز راسه على جنب : هآآ اشرايكم بسوربرايز ..؟
آروى والفرحة باينه على وجههآآ : أحلى سوربرايز شفته بحياتي ..
حور : ابصراحه ماتوقعت ابد .. وبعدين ليه ماتعطينآ خبر انك راح تجي .؟
تركي :والله علي استغرب يوم دقيت وقلت له ان انا بالمطار .. استغرب بقوة مسكين ..
عبدالعزيز : يالله اهم شي وصلت لنا سالم .. وان شاء الله آخر غيبة ولابعدهآ غيبة..
تركي : تسلم يالغالي .. اكيد آخر غيبة ماصدقت اخلص دراسة واجيب الشهادة .. والغربة صعبة يايبه ذقت الويل .
علي : أفآآآ تذوق الويل وانا اخوك .. يخسى الويل ياخوي ..
تركي : الويل من فرااقكم ..
الكل فرح برجعة تركي وقاموا ياخذون ويعطون مع تركي بالحكي والسوالف وكل واحد يخبر تركي باشياء صارت اثناء غيابه وتركي حآس براحه كبيرة .. وهو بين ابوه وخواته واخوه يحس براحه مامثلها رااحه ..
وتعشوا وخلصوا عشآآ وجلسوا يتقهوون ..
حور : والله ياخوي تستاهل حفله كبيرة بعودتك لنا..
عبد العزيز : أكيد مايبي لها كلام ..
وضلوا يسولفون لحد ماقال تركي انه بينام .. وطبعا حور راح تمشي على بيت عمهآ محمد ولملمت عبياتها وشيلتهآ وشنطتها بس فقدت جوالها .. دورت عليه مالقته وقالت لاخوها علي يدق عليه عشآن تلقاه
واثناء ماهي تدور سمعته بالمطبخ اثاريها نسته بالمطبخ وانصدمت يوم شافت مسجات ومكالمات
10 مكالمات من يوسف تعب وهو يدق عليهآ ومسجين من يوسف المسج الأول ( حور والي يرحم والديك ردي تعبت وانا ادق اربع مرات وانا ادق وانتي مو معطتني أي غايه)
المسج الثاني ( يصير خير ياحور10 مرات الي ادق ولامعبرتني .. يعني جوالك حاطته ديكور .. بس اشوفك ويصير خيير..!!)) كعادة يوسف يتسرع بأحكامة من دون لايفكر ..>>العصبية وماتسوي ..الله يعينك ياحور
طبعا دقت حور على يوسف لكن مايرد .. ماحبت تصر على ان يرد..
حور بزفره بينها وبين نفسهآ : آآه آآه آآه من عصبيتك يايوسف هذا انت مثل ماانت تتسرع بأحكامك .. ماتفكر تقول يمكن نست جوالها او مو جنبها الله يعيني على عصبيتك الحين ..
علي يخرع حور : هوووووو ..
حور انتفضت : بسم الله .. الله يهداك ياعلي .. هذا وقتك..
علي : اكيد لا مو وقتي وقت يوسف هالحزة ..
حور ابتسمت لاشعوريا : سخيـــــــــــف,..
علي : ههههههههه اشفيك سرحآآنه ..
حور :لا ولا شي بس ممكن توديني بيت عمي ..؟
علي : اوكي انتظرك بسيارة ..
حور : يعطيك العافيه ماتقصر ..
علي : ولو .. احنا لبعض ..يالله بانتظارك .
حور ركبت السيارة ووصلها علي على بيت عمها ..
حور :يعطيك العافيه ..تعبتك معاي ..
علي : قلت لك انتي اختي وانا ملزوم فيك انا ماسويت شي .. سلمي على يوسف ..
حور : يالله مع السلامة ..
علي : سلاااااام ..


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 10
قديم(ـة) 21-02-2010, 10:15 PM
صورة خآنتني أحاسيسي الرمزية
خآنتني أحاسيسي خآنتني أحاسيسي غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد: تكفى ضمني بالحبل وراعي مشاعري .. وأدفني بين ايديك وأجبر بخاطري


دخلت حور عالبيت والساعه 10 ونص وشافت خالتها جالسة بصاله ونور ونوار وعبدالله وسلمت عليهم وخبرتهم بأن تركي جاء من بريطانيا وفرحوا وتحمدوا لها بسلامة اخوهآ وعلمتهم على كل شي طبعا باختصار لانها راح تصعد ليوسف ماتبيه يعصب اكثر مما هو معصب .. صعدت حور شآفت حطت المفتاح بالباب بس شافته مفتوح مو مقفل .. ودخلت وشالت شيلتها من على راسهآ .. وشافت يوسف جالس بصآآله على الكنبه ومنزل راسه وحآط ايدينه فوق راسه وكان لابس بيجامته طبعا مارفع راسه برغم انتبه بخطوات تتقرب لعند الصاله ..
حور بصوت متقطع وبخوف : يو...يوسف ..
يوسف مارد عليهآ .. وطبعا هي خايفة من ردة فعله والي يخوفها اكثر ان هو مارد عليها عرفت ان بتصير لها كارثة الليلة من وراء الي صار انها ماردت على الجوال برغم ماكان قصدهآ .. عم الهدوء بينهم .. لدقااايق ..
بعدها حور راحت لعنده ونزلت لمستواه ومسكته من ذراعه : يوسف حبيبي ..والله ماكان قصدي .. بس الجوال مـ ........
قاطعها يوسف ماخلاها تكمل وتبرر موقفهآ وهو مثل ماهو على وضع جلسته : انتي عندك أحساس .. !!>>ياالله يايوسف ضربت على الوتر الحساس خصوصا ان حور حســـــــــــــــــــآسه ..
حور دمعت عيونها على طول وهو طبعا مارفع راسه وضعه مثل ماهو عليه ..
وكمل تجريح : جاوبيني عندك احساس .. تحسين بالمسؤليه.. ؟؟!!
حور بدون ماتتكلم صاحت وهي تشاهق .. ويوسف مو معطيها أي اهمية
يوسف : ماجاوبتيني ..؟!
حور بصوت مبحوح ومنخفض : قلت لك يايوسف والله مو قصدي بس نسيت جوالي بالمطبخ ولا حسيت اني فاقدته الا يوم بمشي ودقيت عليك ومارديت .. انا شنو بيدي .. ياخي تكفى ارحمني .. انا انجرح من اسلوبك يارجل اموت قهر حس فيني ..
يوسف :...................
حور برجآ : تكفى قول أي شي بس لاتسكت ..
يوسف بحرقة اعصاب من داخل بس مو مبين لحور رفع راسه وناظرهآ : ممكن انام .. !
حور باستغراب حنت راسها على جنب ودموعهآ على خدهآ وشالت يدها من على ذراع يوسف : ................!!
يوسف : لاتناظريني كذآ ..انا بنآم بصاله وانتي نامي وين ماتحبين ..
قام يوسف وراح لغرفة النوم خذ له ديباج ومخده .. ونسدح عالكنب ولا معبر أي تعبير لوجود حور ..
حور بقهر وبدموع وبقلب مكسور قامت على طول لغرفة النوم وبدلت ونسدحت على سريرهآ وهي تفكر بقهر وتذكرت الحنية الي كانت تحصلها من امها .. حتى لو كانت هي غلطانة وي امها الا ان امها تروح لها لغرفتها وترااضيها قبل لاتتزوج .. انفجرت حور من البكآ ونامت وهي مقهورة ..

نور تثاوب : يالله عن اذنكم بنآآم تعبآنه حدي ..
ام يوسف : اذنك معآك وبكرآ اصحي مبكر لدوامك يمكن انشغل وانسى اصحيك ..
نور : لا ان شاء الله بصحى قبل بوقت .. لان بكرآ دوامي 10 ونص
عبدالله بنرفزة : ؤؤمآآ عاد ..!
نور وهي تهز راسهآ : اشفيك قلت شي غلط ..؟
عبدالله : لا بس حطي ببالك بكرآ خلي احد يوديك لان بكرى مشغول حدي ..
ام يوسف : منو بيوديهآ يعني وبعدين اختك اولى من هالشغل ..
عبدالله يوقف ويحط ايدينه على خصره ويهز راسه : يمة والي يرحم والديك قلت انا مشغول شدخل اختي وأولى ومدري وشو ..
نوار : خلاص هدوووا خلي آروى تمر عليك ..
نور : صح جبتيهآ .. خليني ارسل لها رسالة ..
عبدالله بيطلع من البيت الا تتكلم ام يوسف بعصبيه : على وين ان شاء الله .؟
عبدالله ماسك الباب ومعطي امه ظهره : نواف يبيني ضروري .. فــ بروح اشووفه شنو يبي ولا شنو فايدة الربع اذا ماوقفوا مع بعض ..
ام يوسف : حق المشاكل ربع .. هآآ .! بس ان سئلني ابوك راح اقوله ماراح اخبي عنه خبيت عنه مرة مرتين مو كل مرة
عبدالله يطلع من البيت بدون مايرد على امه أي كلمة ..
نوار بببرائه : يمة ..!
ام يوسف : نعم ..
نوار : بكرآ انا اووف ماعندي جامعة ..اشرايك الصبح نطلع الممشى..
ام يوسف: والله فاضية يابنتي .. خليها وقت الثاني..
نور :ههههههههههههه افحموهــــــــآ ..
نوار : سلامات انتي .. ليه تحشرين نفسك ..
نور وترفع يدهآ وبدلع : اقول سيآآ بنــــــــــآم .. واذا دخلتي الغرفة لاتسوين لي ضجة ..
نوار باستهزاء : ان شـــــــــــــــــاء الله عمتي .. انتي تأمرين كم عمة عندي ..
نور تستهبل : يآآي ماقدر احرجتيني ياعوومري ..
نوار ترمي عليها الخدادية : ضفــــــــــي يادبة ..
نور : مالت اقول ..

وضلت نوار تسوولف مع امها لحد ماصعدت غرفتها وقامت نوار وصعدت بعد ماتفرجت على التلفزيون ..
الكل نآآم عدا عبدالله الي مارجع البيت الا وجه الفجر ..
صحى يوسف من النوم وصلى الفجر .. وضل يناظر حور واحتار يراضيها ويضمد الجرح الي تسبب في نزفه بقلبها ولا يرجع يكمل نومه ولا يطلع .. احتار بين اشياء كثيرة في نفسه .. آخر شي قرر ان ينزل تحت ويجلس بصاله بدون مايتكلم او يسوي أي شي تجاه حور .. نزل يوسف بصاله ومانتبه بـ عبدالله الا ساعة صعدته الدرج قام من على الكنبه ونادى بصوت عالي: مين ..؟
عبدالله تراجع اشووي ونزل وطل على اخوه من الدرج: أنـآ..
يوسف تكتف ونحى راسه جهة كتفه : ماعندك اليوم جامعة الى الآن مانمت.؟
عبدالله نزل من الدرج ووقف مقابل اخوه وتكتف اهو الثاني وكآن يتحدى اخوه : الا عندي بس ماني بحآآضر ولا محاضره ..
يوسف رفع حاجبه : انت متى بتكبر .. متى بتعقل ..؟
عبدالله باستهزاء : لما اصير كبرك..
يوسف تنرفز ووصل حده من اخوه ومسكه من تي شرته وقربه منه : انت تتحداني ولا تستفزني ولا شنو.؟
عبدالله مغمض عيونه ورفع راسه فوق ومن بين اسنانه : اقول تركني انا مو رايق لحركاتك ولا لعصبيتك..
يوسف بعصبيه وعقد حواجبه: شنـــــــــــو..؟
عبدالله بصوت مرتفع وفلت روحه من اخوه : يرحم أأمك اتركني .. ماعاد اتحمل من يومي صغير بتدخل في طلعاتي ودخلاتي ولبسي وربعي ومنو اماشي ومدري شنو .. مللتني طفشتني عيشتي ..صرت اكره اجلس البيت الي انت فيه خلا.....
يوسف تنرفز وقاطع عبدالله بحركته لفه لقدام وخلاه مقابله وعطآه كف ..
عبدالله انصدم وتنرفز ..كل شي فيه عبدالله الا انو يمد يده على اخوانه او خواته حط يده على خده وتحسس من خده وهو يلامسه ويناضر يوسف بكره .. الا وبنزلة بويوسف وأم يوسف ..
عبدالله ودموعه مجمعه فيها الدموع : أنت أحقر انسان شفته بحيآتي .. يوسف مارد عليه مقدر موقفه >>اقصد الكف المحترم الي عطآه اخوه
ام يوسف بويوسف بصدمة : خير شصاير ..
بويوسف بعصبية وبحده : شنو صاير تكلم انت وياه ..؟
عبدالله يناظر ابوه وعيونه بتدمع : اسئل ولدك ..اسئل الكبير .. اسئل المحترم
يوسف رفع يده مرة ثانيه من حرقة الكلام الي نرفزه الا ويمسكها عبدالله وييرمييها على تحت ورفع صبعه السبابه بوجه اخوه : سكت لك كثير ..لهنآآ وبس..دام ابوي عايش مالك أي حق علي .. وطلع عبدالله على غرفته وغفلها ..
بويوسف ويهز راسه من الي شافه وبصوت مرتفع : والنعم بعيالي والنعم فيكم وفي تربيتكم والله مو هذا العشم فيكم ,.. لالا بيضتوا راسي ورفعتوه ..
الا وبنزلة سارة .. واستغربت من كلام ابوها : ياترى شصاير وخلى ابوي يقول هالكلام ..
يوسف منحرج من موقفه قدام ابوه : يبه تآمر شي انا بروح لجناحي ..
بويوسف يستهزاء : لا مشكور ماقصرت كفيت ووفيت ..
أم يوسف مقهورة من حآل اعيالها ماتوقعت توصل بين اعيالها كذا ..
يوسف بقهر وبحرقة بقلبه باستهزاء : مشكور يايبه انت بعد كلامك يشرح الصدر ماقصرت ..
سارة مسكت كتف امها الي جالسة مقهورة : يمة فيه شي .؟
ام يوسف : لا يمه لاتهمين حالك .. روحي فطري عشان جامعتك ..
سارة : لا يمة مايهون علي اروح الجامعه وانتي بهالحال ..؟
ام يوسف : آآه يايمة شقولك .. اخوانك وصلت بينهم للضرب ..
سارة شهقت : ضرب ..؟؟؟؟
ام يوسف : مو ضرب يعني .. يوسف ضرب عبدالله ..
سارة بينها وبين نفسهآ : وهذا انت يايوسف ماتغيرت من يوم كنآ صغار تحب تفرض شخصيتك على الي اصغر منك .. ولأمها وهي ماسكته من كتفها وحطت راسها على كتفهآ: ..يمة لاتهمين حالك ولاراح افطر الا وانتي معاي ..
ام يوسف ببتسامه : ان شاء الله..
سارة راحت جنب ابوهآ : يبه قوم افطر معاي ..
بويوسف ببتسامة مصطنعه: لا لا يابوك روحي انتي فطري انا مو مشتهي ..
سارة : واذا قلت لك مافطر الا وانت معي انت وامي ..؟
بويوسف وحضن بنته سارة :الله يرضآ عليك ياسارة .. ويبلغني فيك .. سارة ابتسمت وهي بحضن ابوها وبنفسها تقول : الله يخليك يايبة وجعل يومي قبل يومك .. عشان لانصيرتحت سيطرة يوسف ..

وقاموا وفطروا وببيت شريفة .. أريام تجهز حالها للجامعه لبست ملابسها وتجهزت وانزلت لامها وباست راسها
وفطرت وي امها وبعدها طلعت للجامعه ..
وعالساعه 10 ونص راحت نور للجامعة بعد مامرتها آروى .. وجلسوا يسولفون على ماوصلوا الجامعه
ودخلوا الجامعه وراحوا بوجه المرايا وهم يعدلون شعرهم ويعدلون روحهم أثناء مايمشون طلعت بوجه نور وجود ..
وجود ببتسامة: اهليييين
نور : هلآآآآت
وجود :آروى ياهووو وين رحتي
آروى جالسة تدور بشنطتها جوالهآ : هلا هلا معاك .. بس ادور جوالي ..
وجود: نور شصار على الي ذاك اليوم ..؟
نور اعرفت قصد وجود وتحاول ترقع السالفة وهي تغمز لوجود : آيه لا والله ماصار شي بس عادي طيحة وعدت الحمدلله ماصار لي شي ..
آروى مو معاهم كلش لانها تدق بجوالها تبي اريام وماردت عليهآ : ياربي شفيه اريام ماترد ..؟
نور : اكيد عندها محاضرة اليوم هي وسارة نفس المحاضرة الي الساعه 9 ونص
وجود : يالله تعالوا نجلس كل البنات جالسين
نور باستغراب ورفعت حاجبها : منو كل البنات .. احنا كلنا 4 والخامسة اروى ..!!
وجود : نسيتي لجين .؟
نور : ايييييييييه والله نسيت .. لانها من اسبوعين ضلت اسبوع ماتجي الكلية .. ذاك الاسبوع ماتجلس معنا كثير
وراحوا وجلسوا وضلوا يسولفون .. وي بعض لحد ماجا وقت محاضرتهم ..
اثناء ماهم يمشون شافوا سارة سلموا عليها .. ونور تعدل شعر اختها سارة
سارة : نوير خلي شعر ..
نور ببراائه : أفآآآ هذا جزااني اعدله لك
سارة بدلع : ميرسي .. يالله سيآآ انا طالعه وانتوا عندكم محاضرات هههآآي
البنات : حظـــــــــــــــك..
لجين لآروى : الا الحمدلله على سلامة تركي..
آروى الله يسلمك ..
ونور : صج الحمدلله على سلامته تونا درينا من حور البارح ..
سارة عقدت حواجبها باستغراب : شنو ..؟
آروى بصوتها الناعم : تركي البارح سوى لنا سوربرايز ودخل علينا طبعا كل من خطط مسيو علي
سارة اسم علي يحرك مشاعرها بشكل : آآآه الحمدلله على سلامته .. وزين الي رجع خلاص مافي غيبه بعدهآ
آروى ونحت راسها جهة كتفهآ بدلع :أفكوورس ..
سارة ابتسمت وكآنهآ تناظر لعلي لان آروى تشابه علي : يالله سيآآ انا بطلع
ودخلوآ الكلاس .. ووجود بلا شك جلست جنب نور عشآن تسولف معآها ولان نور اقرب واحدة لها من القرووب..
وجود بلهفة : تكفين لاتقولين لسآتك ماسويتي شي بموضوعي ..!
نور : للأسف ايه .. انتي صبري علي .. الاقي الوقت المناسب واعطيك خبر البارح كان متنرفز اشوي ولاكان له خلق ..
وجود بتنهيده : آآآآآه نشووف احنا آخرتهآآ .. وبتحذير لنور : بس هآ لاتجيبين طاري لي .!
نوربثقة : افآ عليك ..اعتمدي
ودخلت الدكتورة وبدت المحاضرة وجلسوا يتابعون معهآ .. ويستجوبون مع المحاضرة ..

الساعه 2 ونص ببيت مريم ..
ناصر : هآ .. لجين بعدها بالجامعه .؟
مريم: لا بطريق توني داقه عليها ..
خالد توى جاي من الجامعه : اهلين..
مريم وناصر : اهلين..
مريم بخوف : اختك مو معاك..؟
خالد: الا دقت علي بس انا حولتها على بدر .. ماكان لي خلق انتظرها ربع ساعه على ماتخلص..
مريم باطمئنان: زين طمنتني .. لاني فكرتها معاك..
خالد بخبث ويغمز: الله .. لوانا كآن عادي صح ام بدوور ..؟ ايه ياخلوود لك الله ..
ناصر يضحك على ولده : والله أنت ياشينك بس الي محليك مزحك ..
خالد يسوي روحه مسكين : آفآآآآآآآآآ .. ماهقيتها منك يانصوور
ناصر بحدة : انهبلت أنت .. التزم حدودك بمزحك ..
مريم كاتمة ضحكتها : عيب عليك
خالد فهم حركة أمه قام وباس راس ابوه : والله يايبه امزح انت الغالي مانقدر على زعلك ..
بدر ولجين : اهلييييين ..
الكل : هلا
بدر ويحك عيونه بيده : يمه بصعد انام .. صحيني المغرب.. اوقبل المغرب بربع ساعه ..
مريم: ماتبي غداء ..
بدر : لا سلامتك اذا صحيت ااكل لي أي شي .. لجين لاتنسين موعد ابرتك بعد الغداء ..
لجين ببتسامة واول مرة تحس بهتمام وحب اخوها بدر لها : ان شاء الله ..
خالد: ياخي جوعآآن .. بتغدونآ ولا ننآآم
الكل :ههههههههههه ..
بدر: ابد يموت عالأكل ومع ذلك مو مبين عليه ..
لجين : يالله ببدل انا
مريم: نزلي على طول عشان تتغدين
لجين ان شاء الله ..

ببيت محمد سارة بغرفة نور ونوار .. وجالسين يسوولفون ويحكون ويلعبون بالورق يرسمون ورد وغارب ومدري شنو .. الا ويدخل عليهم فارس : هوووووووووو ..
البنات كلهم : آآآآآآآآآآآآه ..
فارس يضحك : لهدرجة ارعبتكم .؟
نور ونوار : مزحك كل ترعيب ...
سارة : مزحك عسل ..
فارس : تعلموا اللباقة من سارة ... جلس فارس معهم .. وجلسوا يسلفون وي بعض .. الا رن جوال نور وشافت اسم وجود .. بينها وبين نفسهآ : يؤؤ وقتك ياوجود الحين ..!
واستئذنت منهم انها راح تكلم جوال .. وردت عليهآ : آلوو
وجود بنرفزة : سنة على ماتردين ..
نور : والله بكلمه اليوم خلاص مخططه انآ شنو راح اسوي ..
وجود : بليييييييز حبيبتي خبريني على طول
نور : ان شاء الله ..
وجود: سي يوو
نور : سي يوهآآت ..
ورجعت نور لغرفتهآ وكملت سوالف معاهم ..
فارس بحمآس وشبك ايدينه : اقولكم شي ..؟
سارة ونور ونوار متحمسين : نسممعك...
فارس: الليلة عندكم شي ..؟
سارة: انا عن نفسي لا ماعندي شي والليلة الخميس اساسا
نورفكرت بموضوع وجود ووعدتها اليوم تخلص موضوعها بس بنفسها ..لالا خلاص قبل المغرب اخلص عليه ان شاء الله ..
نوار : انا بعد ماعندي شي واليوم أووف ونآآآآسه
نور بعد تفكير :آمممممم وانا بعد اضم صوتي لسارة ولنوار..
فارس : خلاص خليكم جاهزين الليلة الساعه 8 ونص ..
سارة ونور ونوار بصوت واحد : ماقلت لنا وين ...؟؟
فارس : راح اعزم بــ اعيال العم والعمة .. بس العمة شريفة واحدة منكم تكلم اريام وتقولها ونمر ناخذها احنا ولا احد من اعيال عمي او عمتي طيب ..؟
سارة بفرحة مو سايعتها انها متأملة بشوفة علي : طيب ماقلت لنا وين ....؟؟
فارس : اووووب نسيت والله .. الراشد .. بس هآآ لاكحل ولا مرطب ولا مدري شنو ولا ترى مافي رووحة ..
سارة تبتسم بخبث : والله ياخوي يعرفون روحهم الي تتكلم عنهم ..
نور ونوار قاموا يرمون المخدات على سارة وسارة ماتت ضحك على هبالهم وفارس ضحك على هبالتهم وقبل لايطلع : صج خبــــــــــال ..
على المغرب .. وبعد الصلاة نور راحت ضربت باب الغرفة ..
عبدالله نفسه بخشمه : مييين ..؟
نور وقلبها يدق وبيطلع من مكانه : آآ ...آأنا.. نور
عبدالله : شبغيتي ..؟
نور : ابغاك بموضوع اذا ممكن .!
عبدالله قام وفتح باب الغرفة وقالها : دخلي ..
ودخلت نور وجلست على الكرسي حق الطاولة الي عليه لاب توب عبدالله
عبدالله : آآمري .. قولي موضوعك ..
نور بأدب ومنزلة راسها : عبدالله انا ابغا استفسر او استجوب معاك بخصوص شي ..
بس لاتعصب تكفى..
عبدالله رخى اعصابه هدوء اخته الي اول مرة يشوفها بهالهدآآوة وخاف من كلامها او ارتبك بمعنى اصح ..
عبدالله وهو منشد للموضوع : طيب قولي .. اسمعك انا
نور بخوف : بس يضل سر بيني وبينك مهما تكون الظروف ..
عبدالله : قسمآ بالله اوعدك ..
نور : اذا جات لك واحدة وقالت لك انها ......
عبدالله ومسك نور من كتفها بهداوة : وشنو كملي ..؟
نور : تحبك ..
عبدالله متعجب من كلامها :.................
نور ببرائه : اشفيك سكتت ..؟
عبدالله : مدري .. شليتي تفكيري.. هو في الاساس في أحد ..
نور ببتسامة :لااااااااا مافي أحد بس انا احس ان واحدة مشاعرها كذا تجاه شخص .. وقلت مافي الا عبود استفسر منه..
عبدالله : منو هالوحدة
نور : والله ماقدر اقولك لاني مو متأكدة ..
عبدالله : انا احترم الخصوصيات تجاه هالموضوع سوى انتي تعرفينها ولا حآسه فيها
نور :طيب ماقلت لي شنو بتقول لها .. او ارسلت لك شخص ووكلته يقولك انها تحبك ..؟
عبدالله بحيرة وهو يفكر : الحين ماعندي أي جواب على موضوعك .. خليني افكر واشووف ..
نور : الله ..يبي لها تفكير..
عبدالله: كل الي اقدر اقوله لك حاليا ان مهما كانت البنت تحبني وانا ماحس باي مشاعر بقلبي لها .. اكييد بتكون زي اختي وبس ..
نور بينها وبين حالها : ويلي على حالك ياوجود..
عبدالله : وين رحتي .؟
نور : افكر بكلامك بس ..

عبدالعزيز بعد ماخبر الكل بعودة تركي من بريطانيا والكل سمع بالخبر وفرحوا لان تركي محبوب عند الكل راح للمطبعه يسوي بطاقات دعوة لحفل تركي للعايلة ولمعارفه بمناسبة رجوعه من بريطانيا .. ويسوي الالتزمات بنفسه بتخطيط منه ومن حور طبعا مايبون تركي يدري يبون يفاجئونه .. وحجز المنتجع وكل شي جهزه .. بس باقي يوزع بطاقات الدعوة للحفله..



جناح حور ويوسف يوسف عالكنبة وحاط رجل على رجل ويطالع التلفزيون وحور جالسة بغرفتها على السرير ومددة رجولها وكانت لابسة بنطلون جينز وبلوزة اكمام وجيب دائرة واااسعه ونحر حور وااضح وفاتحه شعرها وحاطته على جهة واحدة تقرأ بكتاب ..
جوال يوسف يرن استغرب يوسف من هالرقم اول مرة يدق عليه ..
يوسف : نعم ..
المتصل : يوسف محمد ..؟
يوسف : عفوا ..منو معاي ..؟


انتهى البارت الثالث
انتظروني غد او بعد غد بالبارت الرابع ..


الرد باقتباس
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


youtube

SEO by vBSEO 3.6.1