غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 31
قديم(ـة) 17-06-2010, 10:08 PM
فديت ضحكتي1 فديت ضحكتي1 غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: و أنقلبت الموازين / بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها البنت الذي كويسة مشاهدة المشاركة
..
السلام والرحمة

الله حيووو..ضحووكه

منوره من هنااا الى (هان قوك)>><<كوريا

والبارت روووعه

واحداث وتطورات

اهم شي حمد عرف انو جمان مسكينه ومظلوومه

وقريب اكيد بتسامحه وبتغفر له ...انو شك فيهاا....

ووو
ايواا
بصراحه سعود هذا غريب
عجزت افسر سبب تصرفه وحركته اجل ورى كان مستعجل
على هالزواجه
معقوله طلبه للزواج من جوري بس عشان حور
ولآنه عاش اليتم والحرمان
ونوى يعوض حور....
ونسى او تناسى ام حور برضوو هي
فاقده حنان<<فاقد الشي لايعطيه ههههه
برضوو حتى سعود..مسكين وينرحم
ليكون عنده بس مشاكل صحية خخخخخخخ<

....

ونحتريك يوم السبت ع خير

موفقه قلبووو
هلا وغلا غناتي..
يا بنت افكارج راحوا لبعيد...
خلج بالقرب وبنجوف شو بيستوي
حياج


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 32
قديم(ـة) 17-06-2010, 10:09 PM
فديت ضحكتي1 فديت ضحكتي1 غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: و أنقلبت الموازين / بقلمي


هلا وغلا..بكل الغوالي...ان شاء باجر بالليل انا بسافر...وتصدقون لحد اللحينه افر بالاسواق..حتى جنطتي مب جاهزة...كنت ناويه انزل البارت ..واسير المطار دايركت...بس بما ان الرياح تجري بما لا تشتهي السفن...مضطره انزل البارت اللحينه...وبختفي عنكم اكثر من اسبوع..يعني 10 ايام...لحد ما ارتب اموري ...والقصة ما باجيلها وايد...دعواتكم لي ...وسامحوني على اللخبصة الي صارت

الجزء(25)

الله يسامحك يا عمي حرمتني احضر عرس اغلى وحده على قلبي...ومهددني اذا طلعت من البيت...انا شو ذنبي..شو سويت بدنياي..من وانا صغيرة..وانا اتعاقب على ذنب غيري...في البداية كلام الناس...وبعدين الغربة...مرورا باخوي..واللحينه عمي...يبى يحرمني من شغلي ...ليتني ما رديت ..ليتني كنت عايشه بغربتي...صورة يدتيه مب راضيه تروح من بالي ...يت عندنا قبل ثلاثة ايام...وترجت عمي ..اسير معاهم واعيش بيت عمتيه..عمي ما رضى..لدرجة انه ما رضي حتى اسلم عليها...وقالها سيري مكان ما يتي...حاكرني بالغرفة..جنه فيني مرض معدي...ولا جني عار بهالدنيا...وكل الي بالبيت كارهيني ...اختهم الجبيرة تطالع علي بنظرات عتب ولوم..جني الا قلت لسامي اتركها...شكري ربج انج ما اخذتيه ..ها الواحد ما يامنه...اشقايل بتعيشين وي واحد سكير ..ولا يخاف على محارمة..بس شو اقول..لما الواحد ما يأمن..بان الي الله كاتبه هو الخيرة...ولا اختهم اميرة..هاي بروحها قصة...ما ادري على شو جايفه نفسها..لما تجوفني ترفع راسها لفوق وتعطيني نظرة من فوق لتحت..وانا بداخلي اقول الحمد لله والشكر...ناس غريبة صراحة..بس معذورين ..اذا انا صارلي اسبوع مع عمي ..وبحس عمريه بتعقد...وبتيني حالة نفسيه ...والله حالة...الوحيد الي يتعامل معاي اخوهم سعيد ..ليروح فكركم بعيد..علشان خاطر يدتيه بس..لاني سمعتها توصيه وتقوله خل بالك عليها..ليذبحها ابوك...سمعت دق على باب غرفتي...دخل عمي..غريبة عمي مشرفني بغرفتي..اكيد وراه مصيبة ..يلست اجوف علية..تصدقون وايد يخوف...كل القسوة الي بقلبة ..وكل الكرة الي بداخله صوبنا..ظاهر على ويه...قالي جملة وحدة وظهر من الغرفة مثل ما دخلها...شو ها الانسان ..الي الرحمة رايحه من قلبه...تصدقون قال ..يدتج مرقده بالمستشفى بين الحياة والموت..وتبى تجوفك...وظهر...وقالها بمنتهى البساطة ..ولا جنه الي بالمستشفى امه...اذا ما فيه خير لامه بيكون له خير لي...يلست اصيح ...هي الي مهونه علي الوضع ..اذا راحت..ما ظنتي بقدر اتحمل...


هاي شو ما تمل..ما تتعب..كل يوم تتصل..تراج تجوفين اني اسفهج ...يعني فهمي مب طايقتنك...طول اليوم تطرش مسجات...وتقول انتي الي دمرتي حياتي..وخطفتي خطيبي مني..ناس ما تستحي...شين وقواة عين...ما كفاها الي سوته فيني..ضيعت سمعتي..لو وحده ثانية بمكاني..جان ورتها الويل..فضحتها بالدنيا كلها...خليت سيرتها على كل لسان..بس محتسبتنها عند ربي..هو الي يقدر ياخذ حقي منها...عمري ما جرحتها....كنت وايد اوكي معاها...نفسي اعرف شو سويت لها..كل ها بسبب حمد...تبى حمد يخطبها...يختي في طرق اسهل لكل ها ..ومن غير ما تضرين حد...وبعدين ها نصيب ..اذا كان نصيبج بتاخذينه ..واذا مب من نصيبج ...ربي يكون كاتبلج واحد احسن منه..اللحينه شو استفدتي دمرتي حياتنا كلنا ...واولهم انتي...واللحينه تباني اتصل بحمد واطلب منه يردها...تباني ادوس على قلبي..تباني اقطع شرايين حياتي ...تباني اسحب روحي من جسمي...واقدمه على طبق من ذهب لها...اذا تركته لج المرة الاولى..فاللحين مستحيل...مستحيل اعيش الماساة مرة ثانية...مستحيل اعيش بعد حمد عني مرة ثانية...بادبه شويه..بعلمه قيمتي ..وبعدين بسامحه...سمعت ناصر يزقرني
ناصر:جمان..لي ساعه ازقرج وانتي سرحانه
جمان:سوري ما سمعتك...
ناصر:ما سمعتيني..ما علينا...اباج بموضوع ..واباج تفكرين قبل ما تردي علي
جمان:ما طلبت ..بس افكر
ناصر:حمد ...يى يخطبج مني
جمان:وانا مب موافقه
ناصر:اللحينه ..شو قلت ..اباج تفكرين ...وما ابى قرار سريع ..وبعدين ردج السريع معناته انج موافقه بس تعاندين
بققت عيوني عليه
جمان:احلف انت ..ومن وين يبت هاي النظرية
ناصر:جني ما سمعت شي...جوفي جمان...انتي ما تبين تسافرين لكورسج الي برة البلاد ..
جمان:واخيرا اقتنعت..فديت اخوي المتفتح يا ناس
ناصر:قري مكانج..وايد ماخذه مقلب بعمرج..متى قلت اني موافق...تبين اوافق ..وافقي على حمد...هو ساير ساير للكورس..فاذا ملج عليج..لج الحريه تسيرين الكورس
جمان:يعني يالس تلوي يدي
ناصر:ثمني رمستج..مب انا الي اغصب خواتي على شي..فما على بالج بزواج...انا ابى مصلحتج...اعرف محد يستاهلج شرا حمد...ادري انه غلط..بس انتي تقدري تاخذي حقج منه ..سوا كنتوا مالجين..او لا...بالعكس اذا مالجين ..تقدرين ترديله الصاع صاعين ...يعني على قولتج تلوين يده ..وتعاقبينه بطريقة يستاهلها...وانتي فاهمة علي
جمان:ما ادري..بفكر يا ناصر...احس بضيقة ....كثر ما كنت انتظر ها اللحضه..بكثر ما انا متخوفه اني ما اقدر اسامحه ...صج اني احبه ...واحلم فيه كل ليلة بس اخاف التجربة الي صارت تضل حاجز من بينا...لحضه انا شو يالسه اقول ..لفيت صوب ناصر وجفته منزل راسه...احترق ويهي يا ناس..نسيت نفسي ..على بالي اكلم جوري..وافضيحتاه..
جمان:انا..انا ..بطلع فوق ..عندي شغل كثر شعر راسي...

اسميني ضحكت من خاطري عليها...وياها غدا شرا الطماط...مستقصد انزل راسي...ما اباها تجوفني اضحك عليها..والعثرة ...هاي البنية ما راح تت...بس الحمد لله انها تغيرت عن قبل ..صارت تعبر عن شعورها...وتيلس معانا وتسولف..يعني ردت جمان الاوليه ...ما ابى اغصبها على حمد..بس ما راح اعطيها مجال ترفضه..ادري انه غلط..بس في الف طريقة للعقاب..غير عن هاي الطريقة..هم الاثنينة يستاهلوا بعض..والحب الي من بينهم ..قادر انه يصفي القلوب...


اول مرة اجوف شخص غريب شرا سعود...في شي مخبينه عن الكل..انا من اول شاكه انه في شي..من يوم ما تغيرت ام سالم عليه...ومن نظرته لما قلتله انه حور بنت زياد...اللحين مر على عرسنا 5 ايام...طول ها الخمس ايام ..وهو نادرا ما يكلمني ...جني الا كرسي بالبيت...بس جم مرة صدته وهو يطالع علي بنظرات غريبه..نظرات اقرب للحب..بس مستحيل ..اذا يحبني ليش جي يعاملني...يتعامل مع حور جنه ابوها ...مب مقصر معاها ابدا..كل يوم ملاهي ..كل يوم هدايا..ارقدها كل ليلة بسريرها ..ولما اصحى الصبح ما احصلها بغرفتها...اول يوم لما ما حصلتها بسريرها ...صرت شرا المينونة..لفيت البيت بكبرة ..من الطابق الارضي..لطابقه الفوقاني..بس ما حصلتها ...دقيت باب غرفة سعود..والي يصير يصير..ابى بنتي...بطل الباب وهو حامل حور...نقزت عليه وخذيت حور..يدي يت بالغلط على يده..سحبت يدي بسرعه..صح تكهربت وحسيت قلبي يرقع...ما بغيته يكشف غلاته عندي..لانه لو دقق بعيني بيعرف مقدار حبي له...لويت على حور ..ويلست ابوسها...خفت تضيع مني ..بس حسيت انه ما تحرك من مكانه..لما لفيت راسي صوبة..جفته ميود يده مكان مسكتي...ومقربنه عند صدره...شو يعني ها الشي ..بس لما انتبه اني يالسه اطالع عليه ..ارتبك ...وقال انه حور صحت بالليل ويلست تصيح..واني كنت بسابع نومة..غريبة اول شي انا رقاد مب ثقيل ..والشي الثاني ..حور رقادها متواصل ما تصحى الا الساعة سته ...يمكن المكان متغير عليها...بس تكرر ها الشي كل ليلة....قلت براقبة في ليلة من الليالي ..واكتشفت انه هو الي كان ياخذها ويرقدها عنده ...يا ربي لهاي الدرجة يحب اليهال...شكله ما يبى حور تحس بنقص الحنان..ما يبها تحس نفس شعوره....حتى لما نتعشى مع بعض..ما يرمسني غير جمين كلمة..وكل الكلام عن حور..اسميني صرت اغار من بنتيه..والله حالة ...كل يوم ارد من الشغل ..اقوم انظف غرفته ...اصلا من اول يوم لي بالبيت طلبت من البشكارة ..ما تدش غرفته واني انا الي انظفها بروحي..قصورج تنظفين غرفة ريلي...طول ما انا انظف ايلس اشم اقمصته...وايلس اكرفس ملابسه كل يوم..بس علشان اتخيله وهو لابسنهم...لدرجة اني ما خذه قميصه عندي بالغرفة ..شكله كل مشاعر المراهقة ظهروا..ولا ها مفعول الحب الاول...ويا ليته يحس فيني... ولا يفيسني ...جني شرا اللوح..حتى الي بالدوام ما يدرون اني حرمته...طلب مني ما اقول لحد..في البداية عصبت ..ويت احتج..بس طنشت ..فرقت يعني ..اذا ويودي بالبيت شرا عدمه..راح يتاثر بالدوام يعني...حتى الدوام كل واحد يسير بسيارته...شو اقول بس...نطلع بنفس الوقت..انا اكون ماخذه حور معاي ..اوصلها للحضانه الي بشركتنا...اول ما توظفت نقلتها لهاي الحضانة..على الاقل وقت البريك اقدر اسير صوبها...وسعود طول الدرب وراي لحد ما اوصل ..اتذكر مرة دست على البترول..وخذيت الشارع اليسار ابى اجاوز الريال الي جدامي ..تقولوا راقد بالدرب..ورانا دوامات..وهو رايق من الصبح..مصدعنا بالاغاني ويسوق على مهلة..الا واسمع تلفوني يرن..وطلع سعود ويقولي ردي للشارع الوسط....عندج طفلة..شو يعني هو كل يوم يراقبني ويوصلني للدوام..ومب بعيد يوصلني للبيت...مب مشكله بي اليوم الي يقولي شو فيه..وبيعترف بالي داخله لي..انا متاكده انه يكن لي مشاعر ..يمكن مب حب..بس اكيد اعجاب على الاقل..ومع العشرة بيتحولوا لحب...اليوم ملجة ميعاد...اكيد هي وايد مرتبكة..ومحتشره بالبيت..امس كنت عندهم..وجفتها اشقايل تامر وتنهي...وحليلي حتى عرس شرا الاوادم ما سويت...يا الله ان شاء الله حور بسويلها...بسير الم اغراضي واغراض حور...ما ابى اخذها معاي للقاعة ..بتبهدلني..كنت ناويه اتركها عند البشكارة وبخليهم عند خالتيه ام سارة...لانه سارة ناويه تحط يمان عند امها..لانها ما تحب تسير اعراس...بس سعود ما رضى قال يا تاخذينها العرس يا تخلينها عندي ...بس لحد ما هو ييى من الملجه يكون الوقت متاخر ..وانا مب متعوده اتركها مع البشكارة... مضطره اخذها معاي..سمعت صوت تلفوني..منو الي يتصل علي بها الوقت ...جفته سعود
سعود:ظهري بوصلج بيت اهلج
جوري:ها
سعود:شو ها ...اقولج اترياج بالسيارة ..لا تتاخري
شو يوصلني..ما احيدنا اتفقنا على جي..ولا قالي انه بيوصلني...ما اقولكم انه يكن لي مشاعر ..صبري يا جوري ...وبيظهر كل شي ..وكل شي بوقته حلو

يا ربي ..مب راقده من امس..قلبي قابضني بدل ما افرح..حاسه بشعور غريب..والي زاد علي ..اتصال يوسف..حافظه رقمه ..اتصل فيني قبل شهر..في البداية ما رديت..لاني ما ارد على الارقام الغريبة..بس هو ظل يتصل طول اليوم..وبعدين قررت ارد ..ليكون مستوي شي ..ويوم رديت طلع يوسف..هلكني مع تهديداته..يقول ودري سيف..وانا بي بخطبج..قبل ما يفوت الفوت...سكرت التلفون بويه..هلكني كرهني بحياتي..قلتله لو انك اخر شخص بالويود ما خذيتك...متصل من الصبح على الساعة 8 ..وصوته كان غريب..شكله شارب ..لانه صوته كان ثجيل..ويالس يخرف بالكلام...سكرت التلفون بويه..ناقصتك انت بعد...سمعت جمان تزقرني...فتحتلها الباب...
جمان:عروستنا الحلوة..مب يايه تسير الكوافير
ميعاد:ناصر بعده يالس بالصالة
جمان:وانتي وش لج بناصر..وي لتكوني تستحين منه
ميعاد:شو قالولج عني ..مضيعه الحيا
جمان:يختي ..ها اخوج...وبعدين ليش جي مرتبكه...
ميعاد:ما ادري يا جمان..احس بالخوف..وقلبي يرقع
جمان:ها ..الله يسلمج يسمونه ..ربكة العروس...وان شاء بيروح مع الوقت
طالعت عليها بنص عين...يعني لعبي على غيري
جمان:ما علينا..خل نمشي ..ترى جوري وسارة بيحصلونا بالصالون
نزلنا انا وهي بالطابق الارضي وجفت ناصر يتريانا..اول ما جافني يى ولوا علي...وباسنا على يبهتي...ويلس يدعيلي..تصدقون انترسوا عيوني دموع...ناصر طول عمره طيب ..ويحبنا كلنا..قلبه وايد طيبب..وربي معطنه على قد نيته...يكفيه انه حرمته سارة ...اطيب وحدة بالدنيا ..وعلى نياتها ...
ناصر:افا ..ليش الصياح ..كل ها علشان تفارقينا
ميعاد:ناصر..غيرت راي ما ابى اعرس..ابى اكون معاكم..ما ابى اسير بعيد عنكم...منو بيحبني شرا ما انت تحبني
جمان:شو ذا المنكر بعد..توج بس ما تبين تعرسين..جان قلتي قبل ...وطفشنا المعرس...
ناصر:سكتي انتي..يا ام لسانين..محد يعرفلج غير حمد
جمان:ناصر
شو دخل حمد بالسالفة ....ما فيني اسال بروحي احس راسي بينفجر من الصداع ..مب راقده يا ناس ...
ناصر:سمعي يا غناتي..مب من بعد بيت سيف عن بيتنا..كل ما اشتقتيلنا ..بنيج او تيينا ...ويله نمشي تاخرنا


شو ها تعبتني حور من كثر ما تتحرك...وتصيح ...ظهري عورني..ليتني ما يبتها ...كله من سعود...زين بعد اني بديت اول وحده...تجهزت ..ويلست اترياهم..بس صراحة حور طفرتني..شكلي بسير البيت اترياهم هناك...ما فيني على حشرة حور ..هاي ثاني مرة راعية الصالون تعدل شعري..من كثر ما حور تشدهم..لعوزتني...المشكله كلنا مب يايبين سياراتنا الا سارة...فايشقايل اخذ سيارتها ...بنفس الوقت ..سمعت رنة تلفوني ...بس وينه تلفوني...يلست ادور عليه ..بس جفت سارة يايه ..وبويها ابتسامه
سارة:ها عمرج يدق عليج..اقول مداه يشتاقلج
احترق ويهي ...مسجله اسم سعود عندي ..باسم عمري...ما يى ببالي انه حد يجوف النيك نيم
جوري:الو
سعود:هلا جوري...خلصتي ..لاني جريب من عندكم..اذا تبين تردين البيت
جريب مننا..شو الي يابه صوب صالونا..مب اقولكم انه مب طبيعي...
جوري:انا جاهزه ..بس خواتي بعدهم مب جاهزات..المشكله حور ميننتي...
سعود:انتي وحور ردوا البيت ..ولما هم يجهزون بوصلج عندهم بالقاعة ...اترياكم بالسيارة
جوري:تمام...فداعة الله
تصدقون اشتقتله...من الصبح مب جايفتنه...صج انه حياتنا مب شرا غيرنا من الازواج..وصج انه يعاملني معامله غريبه..بس شو اسوي بقلبي ..مب راضي يكرهه ..ولا يعاتبه ..قبل ما ادش السيارة ..حاولت اسيطر على مشاعر اللهفه الي فيني ...يلست حور بكرسيها..لانه سعود مركب كرسي بسيارته وكرسي بسيارتي...اول ما يلست حذاه..شميت ريحة العود ..والبخور...كنت ابى اجوف عليه ..شكله متكشخ بضمير حي..يبالي انزل شيلتي عن ويهي..كنت متغشيه لاني مسويه فول ميكب ...ربي ستر ما طحت اول مرة اتغشى
سعود:نزلي شيلتج..السيارة مخفيه ..مب ياي حد يجوفج...والدنيا ظلام..
نزلت الشيله..حشى اختنقت...يمكن لاني مب متعودة...ابى اجوف عليه بس مستحيه اجوف صوبه ...اما هو كان ساكت ..ومشغل موسيقة رومانسية هاديه...كل ما اركب سيارته وهو مشغل هاي الموسيقى ..شكله وايد يحبها...مرة هاديه تريح الاعصاب...يلست اقرا عليه المعوذات بداخلي ..وادعية التحصين..اخاف يصكونه بعين...ما شاء الله عليه وسيم وجميل ...بس لون عيونه غريب..من وين يابهم ..رمادي مرة وحده...ريم تقول ..انه يدته من صوب امه كان جي لون عيونها...قبل ما انزل قالي ..
سعود:جوري..اترياج ..جهزي حور ويبيها اجوفها بفستانها
جوري:ان شاء الله ..بس اخاف تبهدلك
سعود:حلال عليها تبهدلني...
وعطاني ابتسامه ...اول مرة سعود يبتسم بويهي ...سرت شرا الربوت الي خلص بطاريته..يا ويل حالي..ناوي يذبحني ..ويطلع كل المشاعر الي بداخلي...
سعود:في شي جوري...
جوري:ها ..لا ..بس اول مرة اجوفك تبتسم
شكلي خربتها على الاخر..احسن شي اشرد قبل ما انفضح...حملت حور وسرت صوب غرفتي ...بدلتها ولبستها فستانها..صايره وايد تشبه ابوها ...خسارة انا الي هست ...وبدل ما تشبهني ..صارت تشبه ابوها ...بطلت باب الحوي ..وجفت سعود حاط ايدينه الاثنينه فوق راسه ...ومنزل غترته...وساند على بونت السيارة ...حد يشوفه يقول هموم الدنيا فوق راسه...قلبي عورني عليه..ليتك تشاركني همومك..ليتك تشتكي وتطلع الي بقلبك ..يمكن ترتاح...
جوري:سعود..فيك شي ..تشتكي من شي...مصدع
سعود:لا تستهمي...شوية صداع ..وبيروح
جوري:تبى ادول
سعود:اذا ما عليج امر
جوري:ثواني وبيبه...
سرت ركض للمطبخ ...ويبت الادول...وركض للحوي..بس تعثرت مع عبايتي ..وطحت جدام الباب...ييت اقوم بس جفت سعود يالس على مستواي ماد يده..رفعت راسي اطالع عليه...
سعود: سلمتي....وليش يايه ركض
شو ها الرنة الغريبة الي بصوته...اول مرة اسمعها ...ونظرة الاهتمام الي بعيونه..شو السر الي مخليك تبعد عني...
جوري:ما تعورت ...
كنت يايه اقوله...ركضت علشان اعطيك الادول..بسرعه ..ويخف الالم عنك بسرعة..بس يودت عمري..ويا كثر ما ايود عمريه..ييت اقوم ..بس ما قدرت ..ريلي تعورني...انترسوا عيوني بالدموع...ما ظنتي بسبب العوار...بسبب الي اجوفه بدنياي ...شكله انتبه لدموعي...مسح على شعري وقال..
سعود:ليش تصيحين..تبين تسيرين المستشفى..شكلها الا رضه
ما قدرت ارد...كنت يايه اصيح بقوة...بس هو قال
سعود:ترى بيختربوا مكيبك..وبعدين بتحصلين كلام من خواتج
تخيلت ويه جمان لما تجوفني مخربه الميكب...بتبلعني بلسانها ..يود يدي وساعدني امشي ...ويلسني على الكرسي..وقال
سعود:اقدر اجيك عليه
جوري:على منو
ضحك وقال:على ريولج طبعا
جوري:ما يحتاي..الا رضه..يبالها وقت وبتصير زينه
سعود:ما قاللولي انج دكتورة...
جوري:ولا قالولي انك دكتور..
سعود:خذيت كورسات مكثفه بالاسعافات الاولية..واللحينه ممكن اجوفها
والله استحي..مديت ريولي ..وهو اول ما لمسه يتني شرا الكهربة ..وقال
سعود:مجرد رضه..يبالها وقت ..وبتصير اوكي
سمعت اصوات خواتي ..هذوله متى يوا...المفروض يسيروا القاعة..شو الي يايبينهم هنا....
جوري:شكله خواتي بالصالة....بسير معاهم القاعة ...
سعود:سيري..بس اذا تعبتج حور..دقي علي بي اخذها
جوري:ان شاء الله
قمت اطلع..واسحب ريلي الي تعورني ..اول ما وصلت عند الباب سمعت سعود يقول..
سعود:جوري ...قريتي المعوذات
هزيت راسي بمعنى ..ايوا..ورديت داخل البيت وانا حامله حور...بس الصراخ الي سمعته..خوفني ..

واخيرا خلصت العروسه...دخلت عندها الغرفة ...طالعه قمر..من يوم يومها...ميعاد حلوة..فما على بالكم وهي لابسه فستان العرس..والميكب ...يلست اقرا عليها المعوذات واحصنها..اخاف يصكوها بعين..شكله والله اعلم ريلها بيغمى عليه لما يجوفها. ...المفروض نسير للقاعة دايركت ومن اهناك نصور كلنا بغرفة العروس..بس البشكارة اتصلت ..وقالت في واحد يايب اغراض لميعاد ..وقايل انه امانة ولازم تصل لميعاد قبل الملجة...منو ها الفاضي..كنت يايه اطنش السالفة...بس ميعاد اصرت انها تسير وتجوف الامانة...حاولت اقنعها بس هي اصرت ..وتقول شي وايد وقت ..المشكله مب بالوقت ...المشكله بالفستان...ما اقدر ارفضلها طلب ...خاصة وانها عروس...اتصلت على جوري ..وقالت انها بعدها بالبيت ...لما وصلنا صوب البيت ..جفنا ريل جوري سعود...يالس بسيارته ...شكله ينتظر جوري...عاد ما حب ...واشتياق...اول ما دخلنا الصالة ..جفنا البشكارة يالسه تتريانا ..وماسكه بيدها علبة...وقالت هاي الامانة...

اول ما سمعت جمان تقول للبشكارة اي امانة ..يتني رعشه..وقلبي بدى يرقع ...عندي احساس غريب..كنت ناويه اتصل بسيف ..واطمن عليه...طالبه من عنده ما يكلمني قبل العرس بيومين...يعني مب جايفتنه من يومين...جمان حاولت تقنعني نسير دايركت للقاعه..بس انا ابى اجوف الامانه..شي بداخلي يقول سيري البيت...لما وصلنا البيت ..وعطتني البشكارة العلبة...ارتجفت ..ريولي ما شالتني...نفس العلبة ..نفس التغليف ..مخمل ماروني...ما ابى افتحها ..انا متاكده في مصيبة داخلها...
سارة:ميعاد..شو فيج..ليش جي ترتجفين..ودري العلبة..اذا مسبتلك جي رعب..بطليها باجر
اشرت عليها براسي..لا بفتحها اللحينه..مب قادرة اتكلم...صوتي راح..من الصدمة...فتحت العلبة..وجفت داخلها رسالة وصورة...اول ما رفعت الصورة ...صرخت بصوت عالي..مستحيل
ميعاد:مستحيل..اكيد ها الصورة مب حقيقية ...اكيد تركيب..ها اكيد يوسف ..يبى يخرب علي كل شي..هو قال..بخليج تندمين ..صح سارة ...مب حقيقية
سارة:ميعاد...اهدي حبيبتي..ليش تصارخين..وشو هاي الصورة...يبيها اجوفها
سارة وبشهقة:منو هذه الي مع سيف ومنو البيبي...لحضة في كلام ورى الصورة...
جمان:شو مكتوب
سارة:توصل لميعاد...بيوم ملجتنا...جربي شعور فاطمة يا حلوة...شو رايج اللحينه بتكون سمعتج على كل لسان

شو ...شو ها الكلام...لفيت راسي اجوف ميعاد..جفتها تصارخ بصوت عالي ...وتقول...
ميعاد:كان يقص علي...كان يبى ينتقم مني...كل السنوات الماضية وهو يقص علي...وفي النهاية طلع معرس وماخذ وحده اجنبيه وعنده ولد...وانا ...وانا ...سارة ..جمان...جوري..انا ضعت..مستقبلي ضاع..كل شي ضاع..ضاع

وصلت الصالة وانا اتنفس بصعوبة ...من الركض..جفتهم ميودين صورة..وميعاد تصرخ وتصيح...وتقول كلام غريب..منو الي يبى ينتقم منها..منو الي دمر مستقبلها...صرخت عليهم
جوري:شو في ...فهموني
يرت الصورة من يد سارة ..واول ما جفتها شهقت ..ولما قريت الكلام المكتوب..صرخت
جوري:النذل ..الحقير...يبى ينتقم منج...
وفجاة ..طاحت ميعاد..الله ستر وما يى راسها على البلاط..لانه سارة كانت حذاها ويودتها...جمان يلست تصارخ ..
جمان:اختي راحت...الله ياخذك يا سيف..الله ينتقم منك...
سارة:شو نسوي اللحينه...القاعة مليانه ناس..ومب باجي شي على الملجة...اشقايل نتصرف
جوري:ناصر..لازم نتصل بناصر...
جمان اتصلت على ناصر...سارة يابت عطر ..يلسنا نشممها ..والحمد لله صحت..بس ضلت ساكته ..ودموعها ينزلوا...وعيونها ثابته على الباب...بسم الله ..شو ياها ..يلسنا نقرا عليها ..يمكن تهدى ...

حشى حتى بعرسي ما هست جي...من العصريه انا وسالم..نراقب التشطيبات النهائيه...والاخ سيف ما جفناه لحد اللحينه..والله اني مب مرتاح من ها الريال..شاك فيه صراحة ...الله يعدي ها اليوم على خير..وبعرف اتصرف معاه بعدين...
ناصر:سالم..شو رايك..نسير نجهز مب باقي شي على الملجة
يى يرد بس ..تلفوني رن..اشر علي رد..جيكت على تلفوني ..وكانت جمان..اول ما ضغطت على الزر الاخضر..سمعت صياحها ..وصراخ الي معاها ...خفت صراحة ...اكيد مستوي شي بخواتي...حاولت اهديها ..ابى افهم شو تقول..هي تصيح ..اكثر من تتكلم..مب فاهم عليها..الشي الوحيد الي فهمته انه ميعاد اغمى عليها ...وسيف معرس ...لذبحك يا سيف لو صار شي لميعاد..صدقني بشرب من دمك..ولو انسجنت..كله الا واخواتي...شو مسوي الخسيس..من اول مب مرتاح له ...سرت ركض لسيارتي ..اول ما ييت اسكر باب السيارة ... جفت سالم ميودنه..ارجوك يا سالم ..قوم عني..ما ابى اغلط عليك..شياطين الدنيا ترقص بويهي...
سالم:وين ساير يا ريال..نشفت ريجي..من الركض وراك..
ناصر:ما ادري شو مستوي بالبيت ...اكيد مصيبة صايرة
سالم:خير ان شاء الله...لا تتفاول يا ريال...وبعدين اشقايل تسوق وانت حالتك جي
بالفعل مب رايم اسيطر على عمري من العصبية ...صوت صياح جمان ...وصراخ سارة يرن براسي...قمت من مكاني وسرت الصوب الثاني...طول الدرب وانا ساكت ..وشكله سالم محترم سكوتي ..لانه ما قال ولا شي..شو صاير عندهم ..وشو الي مودينهم البيت اصلا..المفروض يسيروا القاعة ...الله يستر ..اول ما وصلنا بيتنا..طلعت من السيارة ركض ..لدرجة اني نسيت انه سالم كان معاي ...اول ما بطلت باب الصالة ...تصنمت بمكاني...قلبي بدى يرقع بصوت عالي...لدرجة اني حسيته بيظهر من مكانه...يلست ابلع ريجي..احسه ناشف ..جني ماشي مسافه طويلة...جفت ميعاد وعيونها زايغه...هذه مب اختي ..هاي وحده مسحوب منها الروح...وسارة وجمان وجوري..يالسات يصيحوا بصوت عالي..وكل وحده تهدي الثانية ...شو مستوي هنا ..يا رب سترك..اول ما جافتني جمان يت ركض لعندي وهي تمسح دموعها شرا اليهال...لويت عليها...وانا عيوني على باجي خواتي ...
ناصر:شو فيكم ..شو مستوي..ليش كل ها الصياح...ميعاد شو فيها
يودت يد جمان...وسرت صوب ميعاد..لويت عليها...شكلي بنجلط اليوم...
ناصر:ممكن تفهموني..شو مستوي..ليش ميعاد حالتها جي...
ولا وحده منهم راضية تتكلم...سارة عطتني صورة ورسالة ...يرت الصورة والرسالة منها ...وانا ادعي بداخلي انه مب شي كبير...يا رب الا خواتي ..هذوله امانه برقبتي ...جفت على الصورة ...ها سيف بس منو هاي الاجنبة الي معاه بالصورة والبيبي..قريت الكلام الي خلف الصورة...يلست على الكرسي...اخر شي توقعته يصير بحياتي كله ...يا الله ..شو ها الي يستوي...شو هاي الفضيحة..سمعة اختي بتضيع جي...بنضيع كلنا...رفعت راسي اجوف عليهم...ركزت نظري على ميعاد...بتروح من يدنا ...تذكرت الملجة ...والحريم الي بالقاعة...يعني فضيحة على مستوى البلاد...قمت من مكاني ...
ناصر:والله لذبحه...النذل ..الحقير ..الواطي...
وطلعت ركض من الصالة ..سمعتهم يصارخوا ..بس سفهتهم..كنت شرا الاسد الثائر ...طلعت من باب الحوي ..وجفت سالم بويهي ...
سالم:بسم الله ...شو فيك ناصر ..ليش جي حالتك...شو مستوي عندكم
ناصر:ذابحة اليوم ..يعني ذابحة..ولو انعدمت ...ما باقي غير ها النذل ..يضيع سمعة اختيه
سالم:منو الي ذابحه ولو انعدمت..جي سايبه هي...
ناصر:عطني سويج السيارة ...لا تخليني اغلط عليك يا سالم...كل شي راح..خواتي ضاعوا ...وسمعة العايلة راحت
سالم:فهمني ..ممكن تفهمني ..المواضيع ما تنحل جي
ناصر:بقى فيها حل اصلا ...عطني سويج السيارة يا سالم...
كنت ناوي اهجم عليه واخذ المفتاح...مب يالس اجوف جدامي شي غير سيف ..ابى اذبحه ..الحقير...
سالم:لو تذبحني..ما راح اعطيك السويج...اصلا انت بتذبح نفسك قبل ما توصل لسيف..اشقايل تسوق جي...
يلست على الارض...مب قادر يا ناس...احس كل شي يضيع جدامي وانا مب قادر اتصرف ...كل شي بنيناه راح...سمعتنا الي حافظنا عليها طول عمرنا ضاعت..سيرتنا بتكون على كل لسان..انا ريال ما بيصيبني شي..ولا بهتم بشي..بس خواتي ..حرمتي ..ما راح يستحملوا الي بيهم...يا رب سترك
ناصر:قلبي مب كان مرتاح له من البداية...من الاول وانا مب مرتاح له ..تصرفاته ما كانت طبيعية ابدا...
سالم:شو سوى يا ناصر ...طلعتني من طوري ...خلنا نحاول نلم الموضوع ونحله قبل ما يكبر اكثر
ناصر:اشقايل نلمه..واشقايل نحله...ماله حل...يا سالم...
سالم:شو ماله حل...شو مستوي فهمني...
ناصر:الحقير..مطرش صورته هو وحرمته وولده...وراسل ورقة طلاقها...
سالم:شو ..طلقها..لا حول ولا قوة الا بالله..لا حول ولا قوة الا بالله..
ناصر:بطلعه ..وبحصله لو كان تحت الارض..
سالم:وشو بتستفيد ..لو حصلته...خلنا نلم الموضوع اللحينه..وبعدين بنتصرف معاه..
ناصر:شور علي شو اسوي ...راسي مصدع ومسكر..مب عارف شو اسوي ...
سالم:اسمعني يا ناصر..سير تجهز ..وحصلني بالمسيد
ناصر:شو اتجهز...تبانا ننفضح بالمسيد ..تخيل عرس من غير معرس
سالم:ومنو الي قال من غير معرس...انا الي بملج عليها ...
























الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 33
قديم(ـة) 17-06-2010, 11:26 PM
فديت ضحكتي1 فديت ضحكتي1 غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: و أنقلبت الموازين / بقلمي


في نقطعة ابى اوضحها...سيف كان مالج عليها قبل...اما بالنسبة لها الجزء كنت اقصد فيه...حفلة الريايل ...احنا بالعايلة نسميه حفلة الملجة ...
ان شاء الله بس وضحت الصورة اللحين...


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 34
قديم(ـة) 30-06-2010, 02:18 PM
فديت ضحكتي1 فديت ضحكتي1 غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: و أنقلبت الموازين / بقلمي




حول موضوع طلاق الزوجة من دون علمها، يتردد سؤال شرعي بحت: هل يقع هذا الطلاق أم لا؟ ومتى تبدأ عدة الزوجة من تاريخ علمها أو من وقوع الطلاق؟
عن ذلك أجاب الفقيه العلامة الشيخ محمد بن عثيمين - رحمه الله -، قائلاً: «الطلاق يقع، وإن لم يبلغ الزوجةَ، فإذا تلفظ الإنسان بالطلاق وقال: طلقتُ زوجتي، طلقت الزوجةُ، سواء علمتْ بذلك أم لم تعلم، ولهذا لو فُرِض أن هذه الزوجة لم تعلم بهذا الطلاق إلا بعد أن حاضت ثلاث مرات فإن عدتها تكون قد انقضت مع أنها ما علمت، وكذلك لو أن رجلاً توفي ولم تعلم زوجته بوفاته إلا بعد مضي العدة فإنه لا عدة عليها حينئذ لانتهاء عدتها بانتهاء المدة اهـ . فتاوى ابن عثيمين (2/804).

الجزء(26)


لبست عبايتي على ملابس البيت ..ما فيني ابدل...ابى اوصل للمستشفى باسرع وقت...نزلت الطابق الارضي ...جفت عمي وحرمته وسعيد واقفين عدال الباب..شكلهم يتريوني..بس وينهم البنات...وانا ليش اسال..هذوله من ينتظر منهم خير ...غريبه عمي وحرمته سايرين يزورون يدوه ...طول عمره مقصر بحقها...يمكن الله هداه..بس ما ظنتي...قطع علي افكاري صوت عمي وهو يقول
العم:مطوله وانتي تجوفين علينا
شكلي كنت اجوف عليهم وانا افكر...شو فيها يعني...ما فيني احتك معاك يا عمي..ركبنا السيارة ...واول ما وصلنا المستشفى نزلت اول وحده ..ابى اوصل ليدوه..ابى اطمن عليها..قلبي ناقزني ...سمعت حرمة عمي تقول..شويه شويه على عمرج..ترى ما تطير يدتج...شو ارد عليج ..بسكت ...مب ضعف لا احترام..تراج في النهايه حرمه جبيره بالعمر...ولا انا لساني متبري مني...واذا على قلبي فهو تعود على الكلام الجاسي ...وعلى المعامة القاسية..لدرجة اني احيانا احس اني ما عندي قلب شرا الاودام...كنت امشي حذا حرمة عمي ..وعمي وسعيد كانوا جدامنا ...وصلنا غرفة يدوة ...اول ما جفتها على السرير والوايرات الموصله عليها...حسيت قلبي وقف...سرت ركض صوبها ..ويلست احضنها...واصيح...جفتهم مشغلين القران..بس هي كانت مبطله عيونها ..يعني هي ما فيها شي..عيل ليش كل ها الوايرت ..ليش حاطين جهاز الي يقيس نسبة الاكسجين حذاها ..وليش جهاز تخطيط القلب...يعني جنه نودعها ...جنه غرفة وحدة تستحضر ...اول ما يت هاي الفكرة ببالي يلست اصيح بصوت عالي...
العمة:لا تتفاولين عليها...
اسماء:يدوه...كلميني ..يعورج شي...
اليدة:يا بنيتي ما فيني شي ..ليش جي تصيحين
اسماء:يدوه وعديني انج ما تخليني..لا تروحين..
العمة:استغفري ربج..شو يالسه تخرفين
اليده:يا بنيتي ...ما بقى من العمر كثر ما راح..خلينا نرتاح من الدنيا..جفت فيها الي ما جافه غيري..وانتي يا بنيتي لج رب فوق...ما راح ينساج
بنفس اللحضه يى عمي وحرمته يبون يسلمون على يدوه..هو مد يده يبى يسلم عليها..بس يدوه ما مدت يدها ..وقالتله..سير يا محمد قلبي مب راضي عليك...ولا ابى اجوفك...انصطدمت صراحة....صج انه عمي كان وايد جاسي معاها..بس هي كانت تسامحه وتسير تزوره ...ودوب تقولي انه ولدي ..لو هو ما يباني انا اباه..فشقايل تقوله جي اللحينه...يا الله يا عمي اشقايل تجابل ربنا وانت امك مب راضيه عليك...اشقايل تجابل ربنا وانت طول عمرك مقصر معاها...اشقايل ما فكرت انه الدنيا دواره...ومصير الي سويته فيها بييك...عاجل ام اجل...بس حنا البشر دوبنا جي...الدنيا تعمينا ...تشغلنا بمشاكلنا ..بعيالنا ...فننسى صلة ارحامنا...جفت عمي صخ ويلس جريب منها وهو منزل راسه...معقوله حس انه كان مقصر بحقها...وانه وايد غلط عليها..ما ظنتي ...يمكن ها تاثير قوم ساعه ويزول...سمعنا صوت الباب وكان الدكتور يبى سعيد ..شو يبى الدكتور بسعيد..اكيد شي يخص يدوه...طلعت من الغرفة ..بسيراجوف شو يبى الدكتور...بس اول ما بطلت الباب ...جفت سعيد واقف حذال الباب ..وعيونه حمر...خفت ...وقلبي بدى يرقع...بس لما رفع راسه وجافني..
سعيد:خير..وين سايره
اسماء:شو كان يبى الدكتور
سعيد:وحضرتج ظاهره من الغرفة تبين تكلمين الدكتور
اسماء:ما علي انا منك..قول شو قال الدكتور
سعيد:لولا المكان مب مناسب جان عرفت ارد عليج...يى يسال اذا وقف التنفس عندها..يتخذوا اجراءات التنفس الصناعي
سالته وانا دموعي ينزلوا: وها يباله سؤال بعد...اكيد نبى يسولها
سعيد:يدتج موصتني انه ما يسولها شي اذا وقف التنفس عندها ...
قلت وانا منفعله:وليش ما تبى...حنا نباها معانا
سعيد:جوفي يا بنت عمي...لا تصدعيني بروحي مستهم عليها..هي حرمة عيوز تبى ترتاح بدنياها...لا تسيري وتساليها ...خليها على راحتها


يا ربي ناصر وين سار...اول مرة اجوفه جي معصب..اخاف يستوى به شي...لفيت راسي صوب سارة جفتها يالسه تصيح...جي حنا ناقصين يا سارة ..مب كافي مشكلة ميعاد والاوادم الي ينتظرونا بالقاعة...من طلع ناصر وهي تصيح ...كلنا مستهمين عليه...بس ماسكين اعصابنا بالقوة علشان ما نبى نزيد على ميعاد..ما نباها تستهم على ناصر..الي فيها كافيها..اصلا هي معانا جسد بلا روح...صاخه ومب راضيه تتكلم..بس تجوف جدامها...سمعت تلفوني يرن بصوت مسج..ومن غير ما اجيكه عرفت انه من عند اميرة..هاي شكلها بذبحها انا...هلكتني...بسير اغير رقمي..ما ابى انزل لمستواها وارد عليها..ناس مضيعه المذهب...جفت على جوري الي ميوده حور وتحاول تسكتها..لانها مسويه مناحه...جنها الا فاهمه شو يالس يستوي...كنت ناويه اقولها طرشيها لابوها سعود...بس صخيت الوضع كله مب مساعد...سمعنا صوت باب الصالة ينفتح..وكلنا ركض مرة وحدة ولوينا على ناصر
ناصر:بسم الله ..شو اول مرة تجوفوني
سارة:اخر مرة تطلع وانت جي معصب...
جمان:حرمتك خبلتبنا..من سرت وهي تصيح
جوري:ناصر...شو نسوي اللحينه
اما ناصر سار صوب ميعاد..ويلس يكلمها
ناصر:ميعاد رفعي راسج وجوفي علي...انا مب اخوج العود..مب انا الي ربيتكم من عقب ابويه...طول عمري كنت احاول ما احسسكم بالنقص..طول عمري حاولت اصونكم وابعد عنكم كلام الناس...طول عمري ادعي انه الله يرزقكم بريايل صالحين يصونوكم ويحافظوا عليكم...بس الواحد ما يعرف ربه شو كاتبله ...بس الواحدلازم يؤمن ويتاكد بداخل نفسه انه خيره...اكيد الي صارلج خيره ربج رحمج يوم انج افتكيتي منه وانتوا على البر ....ميعاد رفعي راسج...جوفي علي..تراني بعدني حي...مستحيل اخليكم تنظاموا وانا حي..ببديكم على نفسي..بعطيكم روحي...جان سعادتكم فيها...ميعاد انتي مب تثقين براي ...ابى اطلب منج طلب..مب طلب..رجاء ...صدقيني ابى مصلحتج فيه...اعرف انه طلب صعب...وانا اقوله وقلبي يالس يتقطع عليج..بس صدقيني ما راح تنظامين وانتي معاه...النذل مطلقنج من اربعة اشهر...حسيبه ربي...خليه على ربج ....هو الوحيد الي يقدر ياخذ حقج منه...ما راح اتركه ..بطلعه لو كان تحت الارض..بس خلي ها الليله تعدي على خير..رجائي لج يا ميعاد..انج توافقين على اقتراحي...سالم يبى يملج عليج اللحينه ...وهو الي بيدش القاعه

شو سالم يبى يملج عليها ....يعني الفضيحه مستويه مستويه...بس يا جمان مب كل الناس يعرفون ريلها ...والي يعرفونه بنحاول نغطي على الموضوع ..بنقول انهم تطلقوا من زمان ...يا رب سامحنا بس مضطرين...رفعت راسي اجوف ردة فعل ميعاد...جفتها تهز راسها بلا ..
ميعاد:لا ..ارجوك لا تذبحني اكثر من انا مذبوحه...تبى تزفوني وانا ميته...جسد بلا روح...انا ما سويت شي لاخته..والله اذا مب مصدقيني بعطيكم مذكراتها فيها دليل برائتي ...والله وانا حالفه بربي..بطرش المذكره لاخوها ..اباه يندم ...ويي يترجاني اني اسامحه ...بس صدقوني اذا يى ذاك اليوم..لاطرده طردة لا سوت ولا استوت ....ارجوك يا ناصر ..انا الي اترجاك...لا تحطني بها الموقف ...انا ما ابى شي ..ما ابى لا عرس ولا شي...اخذت كفايتي ونصيبي من الدنيا ...خلوني بحالي..وبفضيحتي...كفاية اني يبتلكم الفضيحه والسمعه..ومن غير ذنب مني...بسوي كل شي تباه الا ها الشي ..ما اقدر اوافق عليه ..وهو ماخذني علشان يستر علي..او علشانك...اعنس ولا اعرس بهاي الطريقة ...انا اصلا ما ابى اعرس ..نفسي عافت كل شي بالدنيا ...
ناصر:اهدي يا حبيبتي ...وافهي علي...صدقيني انا ابى مصلحتج قبل مصلحتنا كلنا..فكري بخواتج..وفكري بنفسج...فضيحه عن فضيحه تختلف...وقع حدث عن حدث يختلف...شو اخف طلاق بليلة العرس...ولا ريل غير عن الكل متوقعنه....جوفي صج اني طول عمري اقولكم لا تهتموا لكلام الناس..طول ما انت تجوفين نفسك صح...بس الوضع اللحينه غير....ها شي يخص سمعة عائله بكبرها....علشان خاطر اخوج يا ميعاد..وانتي مب ملزمه تنتقلين لبيت سالم..هو بروحه قال..جان تبين تسكنين عندنا..حتى لو تبين تتطلقين بعدين ..عقب سنه ...اهم شي نبى الليلة تعدي...
ميعاد:ما اقدر..وربي ما اقدر...انتوا تتطلبوا شي مستحيل مني..تباني امشي للكوشه وابابتسامه...وبثقة ..وانا داخلي مهزوز...وانا ميته منداخلي...حتى الابتسامه ما ظنتي بتظهر..ولو حاولت
جوري:ميعاد..غناتي...شو رايج تفكرين بطريقه ثانية..اقصد حطي سلطان هو محور تفكيرج..حطي ببالج انه يتيم ويبى ام...وانتي اكثر وحده عارفه انه متعلق فيج بطريقة غير طبيعية
كلنا يلسنا ننتظر رد من عندها بس هي ظلت ساكته وتصيح بصمت ...وايدينها يرتجفوا ...وويها غادي اصفر ...
ناصر:خلاص يا ميعاد مب ياي اضغط عليج اكثر عن جي...كان قصدي انه نعدي الليله وكل شي بينحل عقبه...بس اذا تجوفينها صعبه لهاي الدرجه فبلاها...
جفتها رفعت راسها وهزته بمعنى هي...شو تقصد وافقت يعني ...
ناصر:شو هي..يعني موافقه
هزت راسها بهي...سرت صوبها ولويت عليها..ما تهون علي اختي تنحط بها الموقف ...الله لا يسامح الي كان السبب
ناصر:بس يا جمان..قومي عنها...خليها تهدى شوي
سارة:ميعاد..يبالج تعديل من اول ويديد...الميكب ساح وضاع مع الدموع
جوري:بنتصرف ان شاء الله
اتصلت براعية الصالون ..والحمد لله انها فاضيه ومب عندها زبائن...ربج اذا سكره من صوب يفتحه من صوب...

يا رب لك الحمد ولك الشكر انه الموضوع انتهى على جي..ومن غير فضيحه...متاكد سيرتها بيكون على كل لسان باجر..بس على الاقل مب سالفة طلاق..مب يشكوا فيها...
ناصر:مبروك يا عريس...ما ادري شو اقولك يا سالم...غير انه الله يوفقك ..ويعطيك على قد نيتك
سالم:يا ذا العلم..ما تدري شو تقول لاخوك..بعدين انا ما سويت شي يذكر...بتخلص من صداع الراس..سلطان كل يوم يقول سير ييب امايه ميعاد بيتنا ...
حمد:جوفوا صج انا وسعود شرا الي على رؤسهم الطير ومب فاهمين شي..ولا نبى نسال ..بس يعني ما نسمحلكم تتمدحموا باعمراكم وحنا بره الموضوع...
سعود:اقول حمد يوز عن الريال ..وقوم تجهز لحفلة الريايل
حمد:ان شاء الله سيدي...اي اوامر

لي ربع ساعة بغرفة العروس ومب قادرة اتحكم بنفسي ..كل ما اتذكر ميعاد وهي تمشي للكوشه تيني الصيحه...دموعها على طرف عينها ...وشكلها ميوده عمرها بالغصب...واول ما وصلت للكوشه تنفسنا الصعداء ...خفت يغمى عليها ولا شي...بس اول ما دخل سالم وبالرغم انه دخل القاعه متاخر ..الا انه الناس ظلوا ينتظروا ..سيروا بيتكم مب وراكم شغل.. عيال ...قطعوها ميعاد بالكلام...الا ما يعرفوا المعرس اصلا ..كانوا ساكتين ...بس الي يعرفوا ريلها الاولي...غسلوا شراعها ميعاد..والمشكله جدامنا..لدرجة انه جمان طلعت من القاعة وهي تصيح...شكلها ما استحملت الوضع..بس انا وسارة اضطرينا نتحكم باعصابنا ونبتسم جدامهم..جنة ولا مستوي شي...هو خمس دقايق بين دخول سالم وطلوعه ..شكله ما استحمل دموع ميعاد..لانها يلست تصيح...سالتني وحده ليش جي يالسه تصيح..قلتلها تذكرت امها فيها شي...يا الله بالستر من الاوادم يسالوا عن كل شي...حشى...ومن بعد ما طلع سالم كل المعازيم طلعوا ..وما ظل غيرنا احنا اهل البيت ...طلعنا كلنا وسرنا صوب البيت ..ميعاد ما رضت تسير مع سالم...من حقها ..يبالها وقت علشان تتاقلم مع الوضع...كنت مقرره اني ارد البيت مع سعود..بس بعد الي صار قررت اني ارقد بيت اهلي كلنا اتفقنا نرقد بغرفة ميعاد..ما نباها تنفرد بعمرها..لا تسوي شي بعمرها..الي صارلها مب هين...بس المشكله بحور..مب راضيه ترقد اللحينه ساعة 1 بالليل وهي مب راضيه ترقد ...ابى ابدل فستان العرس ...ما اقدر ارقد مع الفستان ...سمعت صوت تلفوني ..وجفته سعود ..استغربت بعده مب راقد غريبه مب من عوايده يسهر
جوري:الو
سعود:راقده
جوري:ابى ارقد ...بس حور مب راضيه ترقد...ما اعرف شو ياها اليوم
سعود:انا عند باب بيتكم..يبيها ابى اجوفها
عند باب بيتنا ...معقوله الي افكر فيه...اشتاقلنا ...ليش ما تقولها يا سعود وتريحني وترتاح...
جوري:ترياني بييك
لحضه عبايتي المسكرة بغرقة ميعاد ..وما ابى اسير صوب غرفتها لانهم كلهم راقدين وهاي مسويه مناحه...جفت عباية جمان المفتوحه معلقه ..وانا وهي نفس القياس...المشكله اني لابسه قصير واستحي اطلع جدام سعود جي...بيود العبايه بيدي ...وحور خليها تمشي ...نزلت تحت وبطلت باب الحوي وجفته يالس على بونت السيارة ..اول ما جافني مد يده يبى ياخذ حور..
جوري:سعود انا ما اقدر اطلع ..دش داخل الحوي
هو استغرب بس ما سال..لانه دش داخل الحوي وسكر الباب وراه...حور اول ما جافته على طول لوت عليه ...بس الكلمة الي قالتها ...خلت الدموع يتيمعوا بعيون سعود..اول مرة اجوف دموعه ..صج ما نزلوا بس تيمعوا ..شكل الكلمة اثرت عليه كثير
سعود:شو زقرتيني..عيدي ما سمعتج...حور انا منو
حور:بابا
سعود:يا روح بابا ..يا عيونه...
ويلس يبوسها ...يا ربي لهاي الدرجه يحبها...يمكن لانه عاش نفس ظروفها وما يباها تحس احساس النقص..بس حور وايد متعلقه بسعود جنه ابوها الحقيقي...يلس يهزها لحد ما رقدت..ايا العيارة انا من ساعه احاول ارقدج ..وانتي بهزه من سعود رقدتي...
جوري:هاي عيارة من ساعه احاول ارقدها ومب راضيه ..وبهزه منك رقدت
سعود: شكلها كانت متولها علي...وكانت تبى تجوفني قبل لترقد...يوديها بشويش لتصحى ...
والعثرة اشقايل ايودها بايديني الثنتين وانا ميوده العبايه...هاي ما فكرت فيها ..
سعود:بشو يالسه تفكري...
جوري:ها ..لا ولا شي..يبها
شلتها ..واي هاي وايد ثجيله...متى متنت جي ...من كثر ما ياكلوها من كل صوب..يكفيها سعود...كنت يايه اقوله تصبح على خير..بس استحيت ..هو وايد رسمي معاي..كل تعاملي معاه عن حور وبس...تحركت علشان اسير البيت بس وقفني صوته
سعود:انتي كنت لابسه قصير بالعرس
تصلبت بمكاني...يا ويح قلبي ..يعني جاف الي كنت ابى اخبيه...احمروا خدودي...وكنت ابى اشرد بس هو ظل واقف يعني لازم ارد..هزيت راسي بهى
سعود:ولابسه احمر بعد...شو تبين الناس يحسدونج
يحسدوني..وعلى شو يا حسرة على واحد احبه وريلي ومب معطني ويه...ما رديت عليه ....ما فيني ارد ..تعبت صراحة
سعود:على العموم..قري المعوذات واية الكرسي قبل لترقدي
يا ربي يا سعود لحد متى بتظل تتعبني معاك..كل ها شو اسميه ..اهتمام..خوف..حب...ولا شو ..ارحمني ..تعبت ...هزيت راسي وشكله استغرب من سكوتي بس سعود هو سعود طنش وسار صوب الباب..بس قبل ما يفتح الباب سمعنا صوت الجرس...بسم الله منو الي ياينا اللحينه...سمعت ريال يسال عن راعي البيت بس صوته مب غريب علي ...
سعود:وصلت هو راعي ها البيت..خير يا خوي
الريال:انا زياد ولده..بس انت منو
سعود:زياد...
زياد:منو انت
سعود:لازم الظالم ما يعرف المظلوم....انا سعود
شو ظالم وشو مظلومه...شو السالفه...شو السر الي من بين هذيله الاثنينه ...
زياد:وشو يالس تسوي ببيتنا...
جفت على سعود...جفته يالس يطالع عليه بنظره خبيثه اول مرة اجوفها
سعود:لما يكون بيتك لك الحق تسال
جفت زياد طوفه ودش البيت ووراه كانت حرمته بس اول ما جافني ..يته صدمه جنه جايف يني..
زياد: جوري... شو يالسه تسوين معاه بها الوقت...شو ما تستحين ..تسوين ديتات بانصاص الليالي ...ها نهاية تربايه امايه لج...يا ام حور
ها شو يخرف ويقول...شكله شارب شي..شو ديتات وما ديتات ...ها مب طبيعي ...وبعدين متى رد البلاد..وشو يبى راد...ليكون عرف اني عرست ويبى ياخذ حور مني...مستحيل اسمحله ياخذها ولو كان ها اخر شي اسويه بدنياي..جفت سعود يركض صوبه ورصه على اليدار...
سعود:احترم نفسك وانت تكلم حرمتيه سامع
زياد:حرمتك..ومن متى ان شاء الله
سمعنا صرخه ناصر ...
ناصر:صخوا انت وهو ..شو ما تستحوا بانصاص الليالي وانتوا اصواتكم تنسمع للاخر الشارع
سعود:جوري...قومي نسري البيت
ها البيت...احيدنا متفقين ببات بيت اهلي...بسير وامري لله ...شكله معصب بضمير احسن لي اخذ قشاري واسير معاه قبل ما يطلع حرة زياد علي...
زياد:سيري ..بس بنتي ما راح تشبر بره ها البيت
جوري:شو
ناصر:زياد...ممكن تهدى شو ياينك انت ..جوري سيري وخذي بنتج معاج
يلسوا هو وسعود يطالعوا بعض بنظرات غريبه ...كل واحد يبى يذبح الثاني..عافانا الله مجرمين...سرت غرفة ميعاد..بس قبل ما ادش جفت جمان واقفه حذا الباب
جوري:شو يالسه تسوين هنا
جمان:اقول جوري..شو رايج نغير نك نيم بيتنا ونسميه بيت المشاكل ..ولا بيت المصايب..عنبو نطلع من مصيبه وندش في ثانيه
جوري:سكتي جمان ..بروحي زايغه ...الله يستر من اخوج..مب مرتاحه لييته ..اكيد في موال براسه
جمان:الله والاخو..الي من ييت الدنيا ما جفته الا ثلاث ما ادري اربع مرات..انا سايره ارقد
جوري:جمان ...يبي عبايتي من غرفة ميعاد..بسير اجهز اغراض حور
نزلت تحت ..وجفتهم بعدهم متيمعين بالحوي..واول ما مريت صوب زياد سمعته يقول...استمتعي بحض حور اليوم...ترى ها اخر يوم لها معاج
ها شو يالس يخرف...ركبت السيارة وانا اصيح..كله ولا بنتي...وبعدين نظرات الجوهرة لحور كانت مب طبيعيه...شو سالفتها وين عيالهم...يا ربي سترك...
سعود:ليش يالسه تصيحين..
جوري:لا رد
اول ما وصلنا الشقه ...يلست اصيح بالصالة...اكيد يبى ياخذها..انا ما عندي خلفية كفايه عن سالفة الحضانه وخاصة اني عرست ...جفت سعود يى ويلس حذاي
سعود:ليش يالسه تصيحين...
جوري:بياخذ حور مني ...قالي بنفسه
سعود:باجر بنسير عند محامي ..وبنفهم منه سالفة الحضانه..بس انتي لا تصيحين جي
جوري:انا ما اقدر اعيش من غيرها...هاي الي طلعت بها بالدنيا ...ليش كل ما احس ان الدنيا ضحكت لي ...اجوفها تصيحني بنفس اليوم
سعود:لا تقولين جي حبيبتي
اول ما سمعت كلمة حبيبتي رفعت راسي اجوف عليه...اما هو قام من مكانه وباس يبهتي وقال
سعود:سيري رقدي ..شكلج وايد تعبانه
وسار غرفته...الشي الوحيد المطمني انه سعود معاي..مستحيل يسمح لزياد ياخذ حور...اول مرة يزقرني حبيبتي...معقوله انا حبيبتك ولا هي زلة لسان يا سعود...بقوم اصلي قيام الليل بدل ما يالسه اضرب اخماس باسداس

ما صدقت انه اليوم انتهى...صليت ركعتين شكر ..انه الموضوع انتهى...اول ما حطيت راسي على الوسادة الا واسمع صوت الجرس..نقزت من مكاني...منو الي ياي اللحينه...اول ما وصلت الحوي..جفت سعود زاخ ريال ..وجوري واقفه تجوف عليهم ..شو يالس يستوي ..وشو يسوي سعود هنا بها الوقت المتاخر..دقتت بالريال انصدمت ..ها زياد..متى رد البلاد...صرخت عليهم ..فضحونا باصواتهم العاليه...شو الي من بينهم ..من هم بالمدرسة ومن بينهم مشاكل..بس ولا واحد منهم راضي يقول الي بينهم...شو الكلام الي يالس يقوله زياد...يا الله يا زياد تراوالي ياي مشتاق لنا ..ثريك ياي تبى تاخذ بنتك...الله يعين..نطلع من مشكله ندخل بثانيه...استغفر الله بس...اول ما ظهروا سعود وجوري..يى زياد ولوى علي ...تصدقون بالرغم من كل شي سواه...وبالرغم من انه ما يسال عنا الا اني مشتاقله ..اخوي...لويت عليه انا بدوري ...وصل حرمته لغرفة الضيوف ..ويى عندي الصالة ...
ناصر:سير ارقد...بنتكلم عقب
زياد:وين خواتي ابى اسلم عليهم
ناصر:خواتك راقدات..لما ينشوا سلم عليهم...بس
زياد: بس شو
لحضه تذكرت سالفة جوري وطلاقها..بس احس حيل منهد من بعد سالفة ميعاد..احس عمري زاد عشر سنوات جدام...
ناصر:تدري شو نفسي اسويه اللحينه
زياد:شو
ناصر:نفسي اقوم واعطيك بكس على الي سويته بجوري..بس حيلي منهد مب قادر اشيل عمري...
زياد:ارجوك يا ناصر ..لا تفتح دفاتر مسكرة...ولا تزيد الاوجاع..انا بروحي ندمان اني طلقتها...بس يا ناصر ها كان طلبها هي
ناصر:وانت من متى تاخذ بشور حرمة...اكيد كان في حلول ثانية غير الطلاق...شو فايدة تقليب الواجع...هي اللحينه معرسه وببيت ريلها
زياد:وليش ما قلت لي انها عرست
ناصر:زياد بروحي تعبان ومب يالس اجوف جدامي..سكر الموضوع وبنتفاهم باجر..بس ابى اقولك سالفة اختك ميعاد...

ما ادري اشقايل وصلت السيارة ...مب قادرة اجوف جدامي ...يدتيه راحت...خلاص ما راح اجوفها مرة ثانية ...راحت وهي مب راضيه على عمي...يت عمتيه ويلست حذاي ...طول الدرب واحنا ساكتين..عمتيه اصرت انه العزا يكون ببيتها ...وصلنا بيتها ..وسرت صوب غرفتي الاوليه ببيتها...يلست اتذكر المواقف الي عشتها مع يدوه...واجوف صورها الي بموبايلي...يلست اتذكرها وهي توصي سعيد..طلبت منه انه يملج علي...اول ما قالت جي..عمتيه صرخت من صوب وعمي وحرمته من صوب..وسعيد من صوب..يعني اعتراض جماعي..اصلا انا كنت يايه بروحي احتج ...اصلا الي بينه وبين بنت عمتيه واضح ..شو بخطفه من بنت عمتي..علشان يكرهوني اكثر من هم كارهيني...بس يدتيه ما سوتلنا سالفه ...وحلفت سعيد انه ينفذ وصيتها ..ولا ما راح ترضى عليه ابدا....وقالت لهم كلهم..اذا ما نفذتوا وصيتي ما برضى عليكم ...ومن بعد كلامها كلهم صخوا...وهي كملت كلامها ..وقالت ..ابك تملج عليها بعد ثالث يوم من عزاي ...اي عزا ...سرت صوبها ولويت عليها...شكلها كانت حاسه انها بتتركنا ...وبالفعل بعد ساعه من كلامها ..سارت لربها..وارتاحت من الدنيا ...اتصلت بجوري ..بس ما ترد ..طرشتلها مسج...بنفس اللحضه انفتح باب غرفتيه بقوة ....حشى رحمي الباب امي ..كسرتيه..شو ذنبه هو..وكانت بنت عمتيه مها...ويلست تصارخ وتقول..اني ما استحي ...واني قصيت على يدوه وانا الي طلبت منها تطلب من سعيد يملج علي..الله واكبر حد يسمع من حبي لسعيد..اصلا انا اكرهكم كلكم...ومقرره ارجع لندن...بستحل ظيم الغربه ..ولا ظلمكم...وبعدين هاي ما تستحي ...الناس وين وهي وين...احنا بعزا وهي تفكر بحبيبها...سيري ولي لاه...ما عطيتها ويه ...وطلعت من الغرفة ...شرا ما دشت...الله يعين بس...

يا ربي مخبلتبي حور...من متى وانا احاول البسها قميصها وهي تركض بالصالة ...وانا اركض وراها...سمعت صوت تلفوني يرن ..وبعدين سمعت صوت مسج...بجيك عليه بعدين ..بس ببدل حور ..يلست اركض وراها واضحك ...وهي فرحانه...واول ما وصلنا صوب غرفة سعود..جفناه طالع..كنت على وشك اصطدم به...بس ضربت بريك على اخر لحضه...خذ حور ...ومر من صوبي وقبل ما يتعداني ..قال
سعود:فديت الضحكه وراعيتها...
وباس يبهتي وسار...اما انا بطلت حلجي...وتصنمت بمكاني...صج الي سمعته ولا يتراوالي ...شو صاير بسعود من امس وهو تصرفاته غريبه..لفيت راسي اجوف عليه ..جفته يلبس حور قميصها..ولا جنه قال شي...
سعود:سرينا نفطر ...
نفطر..اي فطور..من له نفسيه ياكل من بعد الي صار امس..الله يستر من الناس...بيحشوا لحد ما يقولوا بس...الله يعينها ميعاد....جفت عليه...ها يبى يخبلبي ...يسوي حركات ويقول كلام..ومن بعده يتصرف عادي...
جوري:سبقوني ..بجيك على تلفوني
جيكت على تلفوني ..وكانت اسوم..جيكت على المسج...جفتها راسله انه يدتها توفت اليوم الصبح...الله يرحمها...الله يصبرها اسوم...هي الوحيده الي كانت مخففه عليها جفا اهلها...سرت صوب غرفة الطعام...وجفت سعود ياكل حور..
جوري:سعود...ابى اسير صوب اسوم يدتها توفت اليوم الصبح
سعود:الله يرحمها...فطري اول شي وعقبه بوصلج
جوري:مالي نفس اكل....
سعود:تراج مب متعشيه امس..وما تبين تفطرين اليوم
جوري: مالي نفس والله...لما بيوع باكل..انا بسير اجهز ..
بالسيارة ...سعود قال انه بيسير صوب بيت عمه وبياخذ حور معاه..ويقول انه ريم متصله عليه تبى تجوف حور متولها عليها...ريم وايد تغيرت من بعد ما مرضت...هي اللحينه صايره احسن..كنا انا وخالتيه ام سالم كل يوم نسير صوب مطوع يقرا عليها..هو قال انه الي فيها سحر ...عافانا الله ...من السحر ..ومن شر الناس ..ما ادري شو مشكلتهم الناس مع السحر ...يختي تكرهين وحدة...كرهيها بس مب لازم تضرينها...هذوله الي يروحون للسحرة ويسون عمل للناس ما ادري اشقايل يرقدون الليل وهم ظالمين ناس...معقوله لهاي الدرجه الواحد يموت ضميره...الواحد احسن يحصن نفسه قبل ما يظهر من البيت وقبل ما يرقد ...الناس صايرين شرا الوحوش...كل واحد يبى يضر الثاني ..ويبى بس يجوف الزله من الثاني علشان ييلس يعيبه ويضحك عليه...ما يدري انه الدنيا دواره ..والي يسويه لغيره لازم يي عليه ...وصلنا صوب بيت عمتها اسوم...استغربت المفروض العزا يكون بيت عمها مب عمتها ...
نزلت الصاله وانا ميوده يد يمان...بنسير نفطر ...غريبه زياد راد البلاد..هاي اول مرة ...ناصر اليوم الصبح قالي علشان اخذ احتياطي ..لاني متعوده اخذ راحتي بالبيت ...بس اللحينه بتادب وبلبس لحافي طول الوقت ...وصلت المطبخ وجفتهم يالسين على طاولة الطعام ..سرت سلمت على حرمة زياد اول مرة اجوفها ...وتحمدت لزياد بالسلامه..ويلست حذا ناصر...ما مداني ايلس الا واسمع تلفوني يرن...رقم غريب طنشته بس هو ظل يرن ...لدرجو انه كلهم لفوا راسهم صوبي
ناصر:ردي على التلفون ...ازعجنا
سارة:رقم غريب ما اعرفه
ناصر:يمكن وحده من ربيعاتج مغيره رقمها
استاذنت منهم وطلعت صوب الصالة ارد على التلفون...سمعت صوت حرمة ...بس اول ما قالتلي انها ام شيخه...يتني الصدمة هذوله ما راح افتك منهم...شو اتوقع من ناس مضيعه الحيا...يلست تهدد اذا ناصر ما تنازل عن القضية...راح تخليه يندم....ويلست تقول ..انها راح تضيع مستقبله....واني اذا ما تركته بالطيب بتخليني اتركه بالغصب...شو ها الاوادم ..شو هاي الحرمة..الي مب مراعيه عمرها ..وتقول شرا ها الكلام...قلتلها سوي الي تبين مب انا الي تتهدد...يا ويل حالي هذوله راعيات مشاكل..اذا وصلوا لحد الخطف ....يا ربي شو اسوي ..بقول لناصر ...ولا ما اقوله...جفت جمان نازله وهي تكلم روحها...شكلها استخفت من كثر المشاكل الي يالسه تستوي...
سارة:صباح الخير...
جمان:صباح النور
سارة:شو يالسه تتحلطمين ..وتكلمين روحج
جمان:ولا شي..بس يالسه افكر بطريقه ..نطلع ميعاد من الي هي فيه...
سارة:الله كريم...خليها للايام
سرنا صوب غرفة الطعام
جمان:صباح الخير
رد عليها الكل ...جفتها تسلم على زياد ببرود..حتى حرمته سلمت عليها ببرود
زياد:ما شاء الله وايد كبرتي يا جمان...
جمان: شو على بالك بظل صغيرة طول عمريه
ناصر:جمان
جفتها صخت...شو ياينها جمان..وايد تتعامل بجفاء مع اخوها..يمكن معاها حق ...هو طول عمره بعيد عنهم....خاصة جمان...هي ما جافته غير ثلاث مرات يمكن...فمن الطبيعي ما تحس صوبه بمشاعر الاخوة..بس ما تعامله جي..مهما كان بيظل اخوها الاكبر عنها ...جفتها قامت ...وقالت
جمان:الحمد لله شبعت
ناصر:جمان يلسي كملي اكلج..تراج ما كليتي شي
جمان:مالي نفس..بسير اجوف ميعاد ...اذا نشت
زياد:شكلها حاقده علي ومن قلب بعد
جفت ناصر يجوف عليه بنظرات يعني شي طبيعي...
زياد:الحمد لله...بسير اجوف ميعاد ابى اسلم عليها

شو ها الاخ..يباني اتعامل معاه بشكل طبيعي..انا حتى ما اعرفه...ولا احس بصوبه بمشاعر الاخوة...ما تكلف على عمره ويى يزورنا ولا مرة ...ويبانا نتصرف معاه عادي...وهاي من ساعه اكلمها وهي لا بالدنيا ..يالسه تجوف جدامها ...سمعنا صوت الباب ...ودخل الي يسمونه اخوي زياد...جفت ميعاد قامت ركض وسارت ولوت عليه...جوفوا هاي انا من متى احايلها واكلمها ومب معطيتني ويه ..واول ما جافت زياد سارت ركض صوبه...شو نقول بس..ناس مقامات ...زخ يدها ويلسها على السرير...
زياد:تعالي ابى اسولف معاج..متوله عليج
ميعاد كانت صاخه ما تتكلم...هي اصلا من امس وهي ما تكلم حد...
زياد:ميعاد...شو رايج تسيرين بيت ريلج اليوم




















الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 35
قديم(ـة) 03-07-2010, 10:58 PM
فديت ضحكتي1 فديت ضحكتي1 غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: و أنقلبت الموازين / بقلمي



الجزء الاخير

دخلت اخر لبسة لي بجنطة السفر...وانا اسمع صراخ وحشرة تحت...بس طنشتهم..ما صدقوا خلص العزا وهم بدوا الضرابه..حد يسمع يضاربوا على الورث....امس كان ثالث يوم عزا...والمفروض اليوم هو يوم ملجتي على سعيد..بس انا يبت الموضوع من قاصره..لميت قشاري وبسافر عقب 4 ساعات...بس انا بسير المطار من اللحينه ..ما فيني على مشاكلهم هذوله...اول ما وصلت الطابق الارضي..جفت الدنيا مقلوبه فوقاني تحتاني..كل واحد يصارخ على الثاني..ركزت نظري على بنت عمتيه..يمكن شدني دموعها...وعمتي لاويه عليها...جفتهم كلهم صخوا لما جافوني...واستغربوا اكثر لما جافوا الجنطه...
العم:وحضرتج وين سايره
اسماء:سايره عند اخويه
العمه:شو ...ووصية يدتج
اسماء:مب مضطرين تنفذوا وصيتها
العمه:هاي وصية ميت...تعرفي شو يعني وصية ميت يا بنت لندن
اسماء:واذا الوصية تسبب كل ها المشاكل بلاها
العمه:مب على كيفج..طول عمري عشت وانا ابى رضى امايه..تين انتي بالنهاية تحرميني من رضاها وهي ميته..لا يروح فكرج لبعيد...مب من حبي لج...لا..بس يدتج رابطه عرسج برضاها ...
سمعت بنتها تصرخ بصوت عالي وتقول امايه بس يكفي
اسماء:ما ظنتي اليواز بالغصب
حملت جنطتي وسرت صوب الباب...على قولتهم ضربت بصراخهم عرض الحائط..بس قبل ما اوصل للباب...حسيت ايدي بتنجلع...منو الدفش الي زخني جي...لفيت راسي وجفته سعيد..شو تخبل ها...اشقايل ييود يدي ...
اسماء:قوم يدك من يدي...مالك حق تزخ يديه سامع
سعيد:بيكون لي حق عقب ساعه...
اسماء:شو عقب ساعه...اقول سير توكل ...وخلني اتوكل بحال سبيلي
سعيد:ها كله بحاسبج عليه عقب..بس شرا ما قالت عمتيه...اهم شي رضى يدواالله يرحمها اللحينه
اسماء:اللحينه بس تبون رضاها...وينكم وهي عايشه
سعيد:صخي..انتي اخر وحدة تتكلم بها الموضوع...طول عمرج عايشه بعيد عنها...ولما يتي ضيعتي الدنيا
انا فاهمه شو يقصد...قصده ضيعت من يده حبيبة قلبه...بس ولا على بالي
العم:قر بمكانج..وايد عاييبنج موضوع الكل يذل لج...خلصينا ..مب من حبنا لج
والله حاله..كل واحد يقول من صوب مب من حبنا لج...حو حد قالهم هذوله اني ميته عليهم...يودت مقبض الباب ويت ابطله...بس جفت عميه ياي صوبي وويه المليان كره وحقد...
العم:والله ..وان جفتج شابره بره ها الباب ...ليكون تجوفين شي ما جفتيه بعمرج كله ...سامعه يا بنت اخويه
بنت اخويه...انت تعرف يعني شو اخو...تعرف يعني شو عيال اخو...مب كنت يايه اعطى لتهديده اي اهميه ..لولا نظرة عمتيه وهي تترجاني..اعرف مب علشاني ...اعرف انها يالسه تتقطع من داخلها علشان بنتها...بس رضى يدوه...ويت صورة يدوه وهي ببالي ..وتذكرت انها حلفتني اني اوافق على شرطها ..اشقايل نسيت انها حلفتني بالمصحف..شكلها كانت عارفه اني مب يايه انفذ شي مب مقتنعه فيه...رديت ويلست على الكرسي...سمعت سعيد يقول لعمتيه ..انه الملجه اليوم بالليل وانه مستاجر شقه ...لانه بيته مب ياهز بعده...يعني شو.. الكلام لج يا جاره ...يا ربي شو هاي الوهقه...اشقايل بعيش مع واحد وانا متاكده انه يحب بنت عمتيه ...

يلست اتجوف من شباك غرفتيه...الله مناظر وجو يرد الروح للواحد....الله لو كان ها الجو والخضره ببلادنا جان ما شبرنا بلادهم....تولهت على بلادي وعلى اهلي...وعلى يرانا ..وعلى كل شخص ببلادي...اثريها الغربه مب حلوه من غير الاهل ...يودة صورة اهلي الي حاطتنها حذال شبرتيه ...يلست اجوف صورة ميعاد..شو يالسه تسوي اللحينه ...اليوم ثالث يوم من سارت بيت ريلها ...تذكرت اشقايل زياد يلس يقنعها يمكن حوالي ساعه ..علشان تسير بيت ريلها ...وبين كل كلمة وثانية يذكرها بسلطان وانه يتيم ويلس يذكرها بجوري...وانها كانت يتيمة واشقايل امايه ربتها وكسبت اجر عظيم ...وقالها مب لازم تحتكين بريلج اللحينه تفاهمي وياه ..وخذوا وقتكم لحد ما تتاقلموا مع بعض ..واذا ما تفاهمتوا لج حرية الراي ...وشكلها يلست طول الليل تفكر لانه باليوم الثاني قررت تسير بيت ريلها ...سمعت صوت مسج من تلفوني توقعتها اميرة ...كنت ناويه اقول لحمد يجوف صرفة معاها ..لانها حتى وي معانا بالسفرة هالكتني بنغزاتها ..انا مطنشتنها بس وايد زودتها ويبالها حد يوقفها عند حدها...جيكت المسج وجفته مب من عند اميرة ..كان حمد ..ومطرش...ارحمي على قلب ما عشق غيرج ..وما رقد الا على ذكراج...مب لازم تتكلمين يكفي علي اسمع صوت انفاسج...ملجتنا كانت امس ...كانت عائليه...صج لبست فستان وتكشخت تقولوا عرس مب ملجه..بس مب مني من حنة سارة وجوري وميعاد.....والمفروض انه حمد يدخل بس انا رفضت ما ابى احتك فيه اللحينه ..ورانا مشوار طويل يا حمد لحد ما اتقبلك...حتى واحنا بالمطار ما تكلمت معاه ...كنت مع البنات ...بس متجنبه اميرة كليا ...كنت شويه اصفعها هي وخليفه الماصخ...ما رديت على حمد...ويلس يرن لحد ما سكر ...ووصلني مسجات متواصله ...بس يلست اكمل تاملي للطبيعية ...وطنشت المسجات

شكلها ماخذه بخاطرها مني لحد اللحينه..حاولت اكلمها من امس بس هي مب راضيه ترد...لا على اتصالاتي ولا على مسجاتي..ما ادري تغلى ..ولا بعدها زعلانه...امس كنت اسعد مخلوق بالدنيا ...اخيرا جمان صارت لي ...لو تزعل عشر سنوات جدام مب مشكله اهم شي تزعل وهي معاي ...لاني اقدر اراضيها بطريقتي...حتى بالمطار حاولت اكلمها بس هي ضلت تتهرب مني جني باكلها ..كنت ناوي اسير اكلمها باي طريقة ..بس لما جفت خليفة...كنت ناوي اصكه بكس...بس سرت صوبه ..وبالغصب سيطرت على اعصابي ...تصدقون لما واجهته ..قال وبقواة عين ...اني كنت منافسه الوحيد بالكلية ...لحضه يعني هو كان يبى يكون اكاديمي ..معيد بالكلية ...بس انا كنت الاول بالدفعه..بس انا كنت مستحيل اصير اكاديمي ...مب من النوعية الي اقدر اوصل المعلومة للطرف الثاني بسهولة...وكان يبى يشغلني بمشكلة جمان ..وانسى الدراسة ..بس تجري الرياح بما لا تشتهي السفن لاني وبالرغم من الحالة النفسية الصعبة الي كنت امر فيها الا انها ما اثرت على دراستي...حتى لما حصلت اوفر اني اكون معيد رفضت ...وهو اختاروه من عقبي لانه هو الي كان الثاني على الدفعة...حشى مب اوادم وحوش..ومب عالم عايشينه غابة...حتى اميرة احسها وايد يالسه تتمادى بتعاملها مع جمان..يالسه تستفزها..بس هاي اعرف اشقايل اتعامل معاها...باجر عقب الكورس بكلمها..وبعطيها شغلها ...قصورها تغلط على جمان وانا حي....

سرحان بعالمي وافكر بالي معايه بالبيت..الي كل تعاملها مع سلطان وانا جني الا لوح من بينهم...حتى سلطان اول من يت ميعاد وهو ما يسال عني ...اما هي جنها جسد من غير روح..جنها روبورت يتحرك م من غير مشاعر...حتى شغلها قدمت استقالتها ..ما اعرف ليش كل ها..ما توقعتها ضعيفه جي وتهتم بكلام الناس...اذا انا بروحي سامعهم يتكلموا عنها بسوء...والي زاد عليها ..انه كل القضايا الي كانت ميودتنهم ...انسحبوا اصحابها وساروا عند محاميين ثانيين...علشان جي هي استقالت...وايد راحمنها..نفسي اخفف عنها ...مهما كان هي حرمتيه...صج اني ما اكن لها اي مشاعر غير الاحترام...بس عندي احساس اني راح احبها لو هي عطتني مجال..لانها تنحب..والدليل حب سلطان لها...بس هي بغرفتها نادرا ما تظهر منها ...تبدل لسلطان وتاكله وتلعبه وترد غرفتها ...مرة وحدة بس نزلت تحت..وامايه غسلت شراعها لحد ما قالت بس...وانج خطفتي ولديه ..ومن ها الكلام...وهي على طول سارت غرفتها....حاولت افهم امايه واقنعها انه مب جي ..تراها في النهاية حرمتيه وانا اخترتها واخذتها بارداتي ...مب هي الي خطفتني وما ادري شو ...رفعت راسي اجوف الي يالس جدامي..والله حالة متيميعن انا وهو ..وكل واحد لاهي بعالمه...انا بعالمي مع ميعاد...وهو بعالمه مع بنت عمته ...
سالم:حو يا الاخو...وين وصلت
سعيد:مب مكان..جاني يالس جدامك
سالم:يقولوا انك يالس جدامي...بس عقلك ما ادري وين
سعيد:تصدق سالم...ما احس عمريه عرست...طول عمري حاط ببالي الي بتكون حرمتيه هي بنت عمتيه ... اشقايل احذفها من هنا ..واشر على قلبه
سالم:بتقدر تنساها...صدقني وانا اخوك...بس انت لا تفكر فيها كثير وبتنساها...الا بسالك بتسكن بيت اهلك
سعيد:اتخيل عمريه ساكن بيت اهلي ...امايه وخواتيه طول اليوم بيتناقروا معاها ..ولا هي قالب ثلج ...ما راح تتاثر...فبريح عمريه من صدعة الراس..وباجر شقه..تعرف البيت بعده مب جاهز باقله التشطيبات النهائية
سالم:خير ان شاء الله...انت بس تفائل بالخير...
سعيد:الله كريم...

خذيت جنطيتي ..سرت معاه للسيارة ...سرت وانا احس بشعور غريب..شعور بالوحدة...باليتم....طول عمريه اتمنى اخويه يكون معاي بهاي اللحضه...سندي بالدنيا ..بالرغم من كل شي سواه فيني الا اني اباه اللحينه ...اباه يكون معاي...وصلنا لعند بنايه وسمعته يقول وصلنا ولا تبيني افتحلج الباب مدام اسماء...
طنشته ..ويت اخذ جنطتي..بس هو سفهني وشل الجناط...سرت وراه...واول ما وصلنا الشقة حتى ما مداني اجوف عليها ..قال اباج بكلمة...
سعيد:اباج تفهمين شي واحد...انه بنعيش مع بعض شرا اي زوجين بينا الاحترام...الاحترام فقط..اما الحب فها شي صعب نوصله على الاقل من طرفي...واهم شي اباج تفهمينه ..اني ما ابى يهال اللحينه ...يمكن عقب سنه ..ويمكن مب من
وقطع كلامه...كمل عادي...على بالك بتاثر فيني ..ولا على بالك اني بصيح علشانك ما تحبني..انا عشت مواقف اصعب عن جي..وها شي متوقعتنه منك..بس دامك جي مب طايقني وتبى قرب حبية القلب...ليش تبانى نعيش شرا غيرنا من الازواج...
اسماء:وبما انك تبى عيال من الي بالي بالك...ليش تبانى نعيش شرا غيرنا من الازواج..عادي عقب ثلاثة شهور طلقني وسير خذها ..وانا برد عند اخويه
سعيد:وايد تحلمين انج تسيرين صوب اخوج...وبعدين ها حقي وانا حر اتنازل عنه ولا ...وانا تعبان وابى ارقد ...
حمل الجناط وسار صوب غرفة كانت على يميني شكلها غرفة النوم..سير ارقد وحد ميودنك...بسير استكشف الشقة شو ورانا ..بس سمعته يزقرني ويقول مطوله وانتي تتاملني الشقة ...

غريبه زياد لحد اللحينه ما قال شي ...ولا تصرف تصرف يدل انه ياي يبى ياخذ حور...بس الي عرفته من سارة انه حرمته اجهضت ثلاث مرات وقالولها انه عندها مشاكل بالرحم فمن الصعب انها تحمل مرة ثانية...ورجوعهم بعد ما اجهضت بشهر دليل انهم يايين ياخذوا حور...خاصة على كلام المحامي انه حضانتي لحور تسقط مجرد ما عرست ...كل يوم ارقد على كابوس واصحى على كابوس...ومن يوم ما يى زياد البلاد ..وانا ارقد حور معاي...بس هي لازم كل ليلة تنش وتصيح تبى سعود...وهو يى وياخذها ويرقدها بغرفته....الحمد لله انه زياد استاجر شقه ولا انا كنت اتجنب كليا السيرة لبيت اهليه ..ما ابى اجوفه...الله يستر ..سمعت سعود يزقرني ويقول سرينا ...سايرين بيت اهليه ...بسير ابارك لسارة ...اخيرا قررت تحمل..والحمد لله انها حامل ..عاد لو تجوفون فرحة ناصر ..تقولون اول بيبي ...وصلنا البيت بس جفنا سيارة زياد...شكله هنا ...جفت سعود يجوف علي ..بمعنى صعدي فوق ...سرت صوب غرفة سارة بس قبل ما اصعد فوق ..جفت زياد وحرمته بالصالة ..حور اول ما جافت ابوها سارت صوبه ...اما انا سلمت وصعدت فوق...وانا يالسه اسولف مع سارة ..سمعنا صوت الباب وكان ناصر ..شكله ياي من برة..انا استاذنت ونزلت تحت ..بس سمعت صوت صراخ وحشرة...نزلت ركض ..وسمعت الصوت ياي من الميلس...ها صوت سعود وزياد ...بس شو ها الكلام الي اسمعه ...يلست اجوف عليهم من باب الميلس المفتوح شويه..جفت سعود زاخ ناصر وراصنه على اليدار ...
سعود:انت شو ما تستحي...ياي بقواة عين تقول طلق جوري
زياد:طلقها ...ترى اذا ما طلقتها ...بطالب ببنتيه ...وانت متاكد انها ما تقدر تعيش من غير بنتها
سعود:انت واعي شو يالس تقول يا الهرم...تباني اطلق حرمتيه علشان تاخذها..شو ما كفتك المرة الاولى ...تتذكر يوم يتك واترجاك ..انك ما توافق على الملجه واني احبها ..واباها ...تتذكر شو قلت...ولا ناسي..طبيعي تنسى ..مب انت الي خذوا منك روحك...خذوا منك الي كنت تحبها..تتذكر شو رديت علي ...قلت ابى اشرد من البلاد باي طريقة...حتى ولو على حسابك وحساب جوري...وتتذكر لما قلت...ما حد قالها تعيش معاكم..وهي مب فرد من العائله ...تتذكر قلتلك اني بكلم عمي ابو ناصر ..تذكر هددتني انك بتقول انا نحب بعضنا من زمان...و حتى لساني مب رايم ينطق الكلام الي قلته...تذكر اليوم الثاني شو قلت لعميه بو سالم...اشقايل شوهت صورتي عنده...وطلعت خالتيه ام سالم سامعه كل شي دار بينك وبين عمي...ومن بعدها جفت الويل على يدها ومن غير حتى ما تتاكد ...طلبت من عميه يبلغ الشرطه علي ....وانت سافرت بنفس الليلة بعد ما دمرتني نهائيا ..دمرتني من كل صوب ..حرمتني من الي كنت احبها..وضيعت صورتي بنظر هلي...اباك تحلف ..انك جفتني معاهم لما ذبحوا الياهل ..جفتني بعينك ..ولا مجرد افتراء ...ولا كنت تبى تشرد من البلاد باي ثمن ...انا صج كنت مرابعنهم...بس ها مب معناته اني كنت معاهم لما ذبحوه...انا اصلا ما كنت اعرف انهم جي ...ولما شكيت باخلاقهم وبتصرفاتهم..كنت مودرنهم من شهر قبل الحادثه...بس ما حد صدقني ..حتى عميه الا رباني ما رضى يصدقني...عشت طول عمريه ...وانا اسمع كلام شرا السم من خالتيه بالرغم من اني برئ...ولما الزمن ضحك لي ...وخذيت الي اباها ...تبى تحرمني منها...ها في احلامك ...سامع يعني شو باحلامك

شو الي يالسه اسمعه...يعني سعود كان يحبني من زمان...والحادثة الي قالها زياد لي ...كانوا ربع سعود...بس هو مودرنهم من زمان ...ليش يتهم زور ...ليش جي يا زياد حرام عليك..دمرتني ودمرت سعود...كل ها علشان تشرد من البلاد...وسعود الي تحمل ظيم خالتيه ام سالم وهو برئ ...عمره ما رفع صوته عليها ...عمره ما حاول يدافع عن عمره ...يا الله ...ابى اشم هوا ...طلعت للحوي ...يلست على الكرسي...بس قبل ما ايلس ...حور وين ...ما جفتها بالصالة ....يت اسير صوب باب المدخل ...بس جني جفت بنية تركض صوب الشارع ولابسه فستان احمر ...فستان احمر ...هاي حور ...صرخت بصوت عالي .........حور ..........حور ..مب رايمه اركض مب رايمه اسير صوبها ...حسيت عمريه انشليت ...جفت سعود وزياد وناصر ...يركضوا صوب الشارع ...وسعت صوت بريك قوي ..ومن بعدها ما حسيت بالدنيا

يا ربي شكلي تاخرت على المحاضرة ...شو ها الكورس الي كله محاضرات وباليوم الاخير بس عملي ....البنات الي ويايه سارن المحاضره ...وانا بعدني مب جاهزه...احس باحساس غريب ..بضيقه ....طلعت من الفندق وييت اركب الباص ..بس شو هاي الزحمة ...غريبه شو السالفه ..من غير ما اركز على رقم الباص ركبته ...لانه هو باص واحد دوم يى هنا ....ومكان كورسي هو اخر وقفه بالباص ..فكنت ماخذه راحتي بالافكار ...بس سمعت راعي الباص يكلمني ويقول ها اخر وقفه للباص واني لازم انزل...شو اخر وقفه ..بس هاي منطقه مقطوعه ..وشكلها تخوف ..جي حنا وين ...سالت راعي الباص ..بس هو قال انه اليوم هم عندهم اضراب ...ومب كل الباصات شغاله ..يعني انا ركبت باص غلط...اول مرة اعرف اني غبيه ...ليش ما ركزت على رقم الباص وركبته جي...يلست اترجى راعي الباص يردني للفندق ..بس هو قال انه ما بيرد ..كل شي مسكر اللحينه بسبب الاضراب ..وانا شو بسوي هنا ...هاي المنطقه تخوف ...سميت ونزلت ...وجفت شلة شباب متيمعين ...شكلهم يخوف ...لا وبعد سكارى...يا رب سترك...يا ربي الهمني اتصرف التصرف الصحيح...ركضت ابى ابتعد عنهم باي طريق..ابى تاكسي ...بس ما حصلت تكاسي...انا خايفه ...يالسه ارتجف...شو اسوي ..انا حتى ما اعرف اسم المنطقة الي انا فيها ...ولا عندي انترنت علشان اجيك كيف اوصل لمنطقتي ...شو اسوي يا ربي..يى حمد ببالي ...يا رب

هاي وينها كل الشعب وصلوا الا هي...سرت اسال وحده من البنات عنها ...بس جفت اميرة واقفه حذاها..اول ما جافتني نزلت راسها وسارت...شكله كلام امس ياب مفعوله معاها ...سالتها عن جمان ..هي قالت انها تاخرت وتي بروحها ...اشقايل بتي بروحها واليوم عندهم اضراب وكل الشوارع زحمة ...حتى صعب تحصل تاكسي بعد ربع ساعة من اللحينه ...يلست اترياها بره القاعة...بس تاخرت ..مر نص ساعة هذه وينها ...ييت اتصل ..بس تلفوني رن قبل ...وكانت هي المتصلة ..اول ما رديت عليها ...سمعت صوت صياحها ...وتقول حمد انا ضايعه ما اعرف انا وين وفي شلة شباب سكارى هنا ...حمد تعال ...حمد انا خايفه...شو ضايعه ..وشلة شباب ...يا الله سترك ...يلست اهديها ..وانا من داخلي ميت خوف عليها ...شو هاي المصيبة ...
حمد:جمان..حبيبي ..جوفي اي لوحة مكتوب عليها اسم المنطقة الي انتي فيها ..والا سالي اي احد من الماره..وابتعدي عن شلة الشباب
جمان:حمد ...انا سرت بعيد عنهم بس هم شكلهم مستقصديني ...حمد تعال...حمد اباك ..انا خايفه
حمد:حبيبي انا بييج يالس ادور على تاكسي ...بس ابى اسم المنطقة حياتي ...ركزي معاي ..جمونتي ..سالي اي حد تجوفينه بالدرب
سمعتها تكلم واحد وتساله عن اسم المنطقه وهي تصيح...اول ما عطتني اسم المنطقة ..يا ربي بعيده يبالي ربع ساعة علشان اوصل لعندها ...يا رب سترك...وصلنا جريب من المنطقة بس المشكله انه راعي التاكسي يقول انه ما يقدر يوصلني للمنطقة بالضبط ..يقول الطرق مسكره بسبب الاضراب ...سرت ركض صوب المنطقة الي هي فيها ...اول ما وصلت عندها ..جفت شلة شباب يايين صوبها كل واحد منهم يتمايل ولا داري عن دنياه..جي وحنا صبح وانتوا سكارى ..وهي اول ما جافتني يت ركض لعندي ولوت علي ويلست تصيح صياح يقطع القلب...اما شلة الشباب يوا لعندي وقالوا انهم كانوا يبون يساعدونها لانها كانت تصيح....سيروا توكلوا انتوا مب رايمين تساعدوا اعماركم علشان تساعدونها ...حاولت ابعدها ابى اجوف ويها اطمن عليها ...بس هي لوت علي وبقوة ...شكلها مب بوعيها ...مشينا انا وهي لحد ما حصلنا تاكسي ..طلبت منه يوصلنا لفندقي...فندقي بعيد عن منطقة كورسنا ..اصلا حاجزنه مرة وحده لشهر عسلنا ..لاني متفق مع ناصر انه بعد الكورس انا وجمان بنسير شهر العسل ..وبسويه مفاجاه ...وصلنا فندقنا ...ورقدتها على شبريتي ..وهي على طول رقدت وبشيلتها بعد..سرت صوب الصالة...بسير اصلي ركعتين شكر انه كل شي عدى على خير ...

بعد مرور 7 اشهر ...
ميعاد:يله يا سالم...تاخرنا
سالم:صباح الخير حبيبتي ...ليش جي مستعيله
ميعاد:تاخرت على جوري ...بتاكلني جمان بقشوري
سالم:اجوفها بس تلمس شعره منج ..جان ما عطيتها شغلها
استحيت....وايدي يت على بطني ...جفته حط يده على بطني وقال
سالم:متى بي ..تعبنا نترياه ...
ميعاد:ليش جي مستعيل....لاحق على صياحه ..وودع الرقاد من اللحينه
سالم:يفداه الرقاد...يلة حبيبتي ..بسير احر السيارة ....
باس يبهتي وسار ...يا الله يا سالم..ما توقعتك تطلع جي طيب ..ما توقعت اني بحبك بسرعة..يمكن طيبته وتعامله معاي ..هو الي خلاني احبه بسرعة...الحمد لله الي عوضني بسالم ...

جمان:حمد ترى والله متاخرين...اكيد كلهم عند جوري الا انا
حمد:ما بتشبر بره هاي الغرفة..لحد ما تتذكري انتي شو ناسيه تسوين
جمان:ما اتذكر يا حمد...بس مب وقته لما بني ذكرني
حمد:وانا بنتظر لحد ما نرد من عند اختج...لا يا حلوتي ...مب ياي اذكرج ...تذكري بروحج يا حبيبة ريلها ...يا عيونه
جمان:حمد
حمد:لا تقولين انج لحد اللحينه تستحين مني ...عيل كنت ناوي اطوف بس ..حلاتج وانتي مستحيه..يله تذكري واشر على خده


يا الله مب رايمه اتحرك من ثقل البيبي ...شكلي عيزت ...جفت ناصر يضحك علي ويقول
ناصر:شو ياينها عيوزنا
بوزت ...
ناصر:فديتج وانتي مبوزه...
سمعنا صوت تلفونه يرن ...
ناصر:ها سعود..شكلنا تاخرنا
سرت اتجهز...ويلست افكر بذاك اليوم الي يى ناصر وهو حزين ...ويلس يقول انه اليوم يايبين عندهم بالطوارى حادث ولما سار يعالجهم ..طلعوا الي مسويين الحادث ام شيخه ...ولما عرفت بموت بنتها ...يلست تصارخ شرا المينونه ..وتضرب ويها وتقول ها عقاب من ربي..وطلبت انها تجوفني ..مب كنت ناويه اسير ...بس ناصر حن علي اسير ..ولما سرت عندها يلست تستسمح مني وتقول انهم كانوا سايرين صوب حرمه تسوي سحر وكانت ناويه تسحر ناصر علشان يطلقني ...وياخذ بنتها ...بس ربي عاقبهم بالدنيا قبل الاخره ...الله يسامحج ويسامح بناتج...انا ما ضريتكم بس انتوا الي كنتوا تبون تدمرون بيتي ...

اللحينه بنكمل سبعة اشهر ..وانا وهو عايشين بعالمين مختلفين...كل واحد عايش بدنياه...هو عايش بعالمه الخاص..عالم بنت عمتيه ..وانا عايشه بعالم اني ابى اسافر لندن....واليوم اتخذت قراري النهائي ..بطلب منه يطلقني ...ما اقدر اسمع كلام امه وخواته الي شرا السم...صج اطنش ولا اهتم ...بس لحد هنا وكفايه ...جفته ياي من بره اصلا انا ما اساله وين ساير ولا من وين ياي ..ولا هو يسالني عن شي...
اسماء:سعيد...اباك بسالفة
ومن غير ما يقول شي يلس على الكرسي واشر علي بعيونه يعني خير
اسماء:اباك تطلقني ...اعتقد 7 اشهر مدة كفايه اني اطلق فيها ...وتاخذ بنت عمتك
سعيد:والله انا لو ابى اخذ بنت عمتيه بيوزها من غير شورك ولا من غير ما اطلقج
كنت متوقعه منه ها الرد..بستخدم اخر سلاح بيدي ...
اسماء:سعيد انا كلمت اخوي..وهو بي باجر ..وهو الي بيتفاهم معك..حتى لو وصل الموضوع للخلع
جفته عصب ويى صوبي وزخ يدي
سعيد:عيدي الي قلتيه ..ما سمعته ...
اسماء:لا سمعته...وما يحتاي اعيده
سعيد:اقول سيري رقدي
اسماء:بهواك...تفاهمك بيكون مع اخويه
جفته صخ ...وقال
سعيد:ما عليه يا اسماء تبين الطلاق مب مشكله ..حاضرين بنطلق بس بعد ما اكلم اخوج
وسار الغرفة ...يلست بالصالة...وانا افكر بسامي ..اتصلت عليه امس ..وطلبت منه بس يى البلاد ويطلب من سعيد يطلقني ..ومن عقبها عادي لو ينساني ...ما كان جدامي غير ها الحل ..لاني تعبت منهم كلهم...سمعت سعيد يزقرني وبصارخ
سعيد:ممكن تفهميني شو ها
يا ربي كيف نسيته ...
سعيد:احنا على شو اتفقنا ...ما قلتلج ما ابى عيال منج
اسماء:ومنو الي قالك اني ابى عيال منك...
سعيد:عيل ها شو ...
وكان ميود تيست الحمل بيده
اسماء: جوف انا بروحي منصدمه ...بس ها ما راح يغير من وضعنا شي
سعيد:لا يا حلوه بيغير..ويغير كثير...انا عيالي ما يتربوا بعيد عني
اسماء:لا يا الطيب...وانا ما اتنازل عن البيبي بسهوله...انسى انك عرست وان لك بيبي وعيش حياتك مع حبيبة قلبك
سعيد:انتي ليش قلبج جي جاسي...تبين تحرمين طفل انه يعيش حياته شرا غيره من العيال ..بين ام واب
اسماء :وشو الفايده..يعيش بين اثنيه مب متفاهمين عايشين مع بعض ..بس عقولهم مب مع بعض
سعيد:جوفي يا اسماء في فرق انه طفل يعيش مع امه..وطفل يعيش بين ابوين صج مب متفقين بس مب بينهم مشاكل
لحد هنا وكفايه...فقدت التحكم على نفسي...سرت صوبه ويلست اضربه على صدره...واقوله
اسماء:شو تعريف المشاكل عندك..شو ..قول ..وشو يعني متفقين ...فهمني شو معنى كلمة متفقين ...شو معنى الكلمة بقاموسك...تقصد انهم ما يتضاربون ...انت شو ما تحس ..ما عندك احساس ...يا اخي ارحمني...مب ملزم فيني...صدقني انا الي بعفيك من هاي المهمة واعفيك من وصية يدتيه
جفته مبقق عيونه ..ويحاول يصد ضرباتي الي يايه على صدره ...
سعيد:اهدي...اسوم اهدي..ليش جي معصبه ..مب زين لج ...

شو الي ياينها اليوم...غريبه توقعت انها ما تحس..توقعت مالها قلب شرا الاوادم..سبعة اشهر ..ما جفتها تضحك ولا تصيح..لو اي وحده ثانية بمكانها جان انهارت من كلام امايه الجارح لها...كل ما نسير بيت امايه تطردها حتى قبل ما نوصل للصالة...وهي ولا على بالها ...تاخذ سويج السيارة من يدي وترد البيت ولا جنه شي استوى ...الفرق الوحيد الي من بينها وبين مها....انك تقدر تعتمد عليها ...انسانه قد المسؤوليه...اما مها احسها بعدها ياهل ..متربيه على الدلع...على كل شي تصيح وتحتج...حتى اتذكر مره مرضت حشرت عليهم البيت بصياحها ...وشكواها انه محد يحس فيها..بالرغم انهم كلهم كانوا حوالينها...عيل هاي شو تقول ..طول عمرها عايشه وهي وحيده...حتى حنان الاخ كانت محرومه منه...عاشت الغربه ...وعاشت اهمال اخوها ..وما اشتكت...هي يتراوالها اني ما اعرف شي عنها ..بس يدوه كانت تقول كل شي يخصها لي...شكلها الله يرحمها كانت مستقصده هاي الحركه علشان تشدني صوبها..ما انكر اني معجب بشخصيتها..وانها بالرغم من كل شي بعدها قويه...بس ما ادري شو صابها اليوم ...شكله هرمون الحمل...بالرغم من اني عصبت لما عرفت بحملها..الا اني بداخي فرحان...يى على بالي صورة سالم وهو يلعب ولده سلطان..واشقايل فرحان وهو يتريى البيبي الثاني ...بس اخفيت كل شي داخلي ..ما اباها تحس اني فرحان ...ما اعرف ليش كنت اتريى لحضه ضعف منها ..علشان اقولها اني معجب بشخصيتها ...وخل نفتح صفحة يديده ...نحاول نحب بعض وننسى الماضي الي يلاحقنا ...حظنتها بقوة


معقولة اليوم مر سبعة اشهر على وفاة حور ...يلست اصيح..كل ما اتذكرها اصيح..كل ما تي ببالي ...تنمحى كل الصور ..وتضل صورة وحده...صورتها وهي مليانه دم ..وهي بحضن ناصر ...وهو يجيس نبضها ...راحت ...انحرمنا كلنا منها ...لا اخذتها انا ولا زياد...بعد وفاة حور باسبوع زياد رد لندن ...رد وهو تعلم درس قوي ...رد وهو حزن العالم بعينه...اتذكر لما قال الدكتور انها توفت ...اصلا هي شكلها فارقت الحياة وهي بحضن ناصر...لاني جفت دموعه...جفته وقف يجيس نبضها ...بس كان عندي امل ...اتذكر انه ياني انهيار عصبي ..ضليت بالمستشفى اسبوعين..وطول ها الاسبوعين وسعود يرقد معاي بنفس الغرفة..كان يحاول يهديني ...بس لما كنت اجوف عليه..كنت احس بحزنه...كنت اعرف انه بداخله محطم...هو كان يحب حور ...لدرجه اني كنت احيانا اشك انه يحبها اكثر من انا ما احبها...في النهايه ..ها قدرها ...ها نصيبها بالدنيا وخذته...بس انا مب اقدر اكمل الحياة من غيرها ..هي كانت حياتي...استغفر الله..كل ما ايلس بروحي ..تيني هاي الافكار ...بسير اتجهز اليوم سعود عازم كل الاهل ...نزلت الاصالة وجفته يالس..وهو مسكر عيونه ..شكله يالس يفكر بشى..وشكله حس اني بالصالة..لانه قال
سعود:ليش تتسحبين شرا الحراميه...
دقتت على عيونه..جفتهم مليانين حزن ودموع...
جوري:سعود فيك شي...
سعود:احس اني بودركم اليوم
اول ما سمعته يقول جي..نسيت نفسي..نسيت الدنيا وما فيها ..وسرت صوبه ولويت عليه..انت الي باجي اللحينه ..وين تسير وتودرنيه
جوري:لا تقول جي ..انا ما اقدر اعيش من غيرك..مب كافي حور سارت
سعود: ما كنت ادري انه هاي الجملة تخليج تيين وتحضنيني ...جان قلته من زمان ...فديتج
احمروا خدودي..يت اقوم بس هو قال
سعود:وين سايره ...يلسي متوله عليج كبر الدنيا ...جوري تتذكريني الرسالة المكتوب فيها انا كلنا بنستوي دكاترة الا انتي
جوري:هى اذكرها ..بس انت شو دراك بالمكتوب فيها...لا تقول انت الي كتبتها
سعود:هى انا الي كتبتها ...لاني كنت اترياج كل يوم ..ومن بعد ما توفوا حرمتيني من عيونج..وما كان بيدي غير ها الحل ..وعطيته لناصر يحطه حذا غرفتج...جوري..انا احبج من وانا بالمدرسه ...احبج وانتي حبي الوحيد...كنت اتريى اني اصفي حسابي مع زياد..واعبر لج عن كل شي بداخلي ...احبج يا عيون سعود


تمت

همسة شكر...لكل من رد علي وتفاعل مع قصتي
همسة شكر:لكل من شجعني ..وقدمت لي نصيحه
همسة شكر:لكل من دعت لي..

وفقكم الله اينما كنتم













الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 36
قديم(ـة) 12-02-2011, 08:39 PM
··¤(`×[¤ بحر الجود ¤]×´)¤ ··¤(`×[¤ بحر الجود ¤]×´)¤ غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: و أنقلبت الموازين / بقلمي


وااااااااوالروايه روعه كثير تسلم ايدك
مع تحياتي لك

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 37
قديم(ـة) 29-04-2011, 05:47 AM
صورة hajer_7015 الرمزية
hajer_7015 hajer_7015 غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد: و أنقلبت الموازين / بقلمي ، كاملة


يعطيك العافيه
الروايه ويد رووعه
ونتظرط يديدك
فديت اهل الامارت اناا
يعطيك العافيه
بجد رووعه
لاهنتي

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 38
قديم(ـة) 06-05-2011, 02:46 AM
صورة آكتفآء الرمزية
آكتفآء آكتفآء غير متصل
©؛°¨غرامي ماسي ¨°؛©
 
الافتراضي رد: و أنقلبت الموازين / بقلمي ، كاملة


*
الصراحة روايتك شيء ابدااااع بجد ماكنت ابيها تخلص
ابدعتي بوصف المشاعر الاحداث الاسلوب كان روووعة
رواية تستحق فعلا القراءة
يعطيك العافية ع الطرح
لاعدمنا جديدك
لروحك عبق الزهور واريج المروج.

="(


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 39
قديم(ـة) 15-05-2011, 04:39 AM
صورة شوق الكويتية الرمزية
شوق الكويتية شوق الكويتية غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: و أنقلبت الموازين / بقلمي ، كاملة


واو والله وااايد حلة ثانكس

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 40
قديم(ـة) 16-05-2011, 04:51 PM
صورة &بسمة الروح& الرمزية
&بسمة الروح& &بسمة الروح& غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: و أنقلبت الموازين / بقلمي ، كاملة


بلاااوي بس في مشكلة او يعني شي ماعجبني
طبعا من وجهة نظري احس ان النهاية كانت على بعض شوي
كان يعني طولتي شوي بس عامة الرواية راااااقية وكلش حلوة

الرد باقتباس
إضافة رد

و أنقلبت الموازين / بقلمي ، كاملة

الوسوم
الموازين , وانقلبت
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
روايتي الأولى : خايف ياقلبي خايف / كاملة ماعدت اقوى على الجروح.. روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 892 27-10-2019 09:13 PM
روايتي الأولى : أبي أنام بحضنك و أصحيك بنص الليل و أقول ما كفاني حضنك ضمني لك حيل / كاملة ازهار الليل روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 6838 08-08-2019 05:51 AM
رواية ما دريت إن الليالي غيرت قلبك علينا ما خطر لحظة ببالي تنسى كل اللي عطينا / بقلمي ، كاملة •}.جُـgد الـζـزِنْ •° روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 471 10-02-2018 09:14 AM
خاني و ذليته / بقلمي ، كاملة mesho-O-o روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 590 28-06-2014 11:44 PM
مجلس الروايات للإستفسارات و الطلبات ؛ الزعيـ A.8K ـمه روايات - طويلة 2042 24-02-2010 04:37 AM

الساعة الآن +3: 08:26 AM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


youtube

SEO by vBSEO 3.6.1