غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 1
قديم(ـة) 13-05-2010, 08:40 PM
فديت ضحكتي1 فديت ضحكتي1 غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي و أنقلبت الموازين / بقلمي ، كاملة


هلا وغلا...هذه اول مشاركه لي في ها المنتدى...وحده من ربيعاتي اقترحت علي اني انزل قصتي هنا...والقصه انا يالسه انزلها بمنتدين غير ها المنتدى..وبصراحة بالمنتدين انا واصله بالجزء الثامن عشر ...فراح انزل عشر الاجزاء الاوليه اليوم ..,ان شاء الله باجر بانزل البقيه...

الجزء الاول:

في المستشفى وبالتحديد في قسم الطوارئ
الجوري:عمي محمد انته كله تصيح
العم محمد(وفي خاطره):اه يا بنيتي لو تدرين بالحمل الي حملتني اياه امج
سمعت الجوري حشره وصراخ بالغرفه الي على يمين غرفه امها..واشتغلت اللقافه عندها وراحت الغرفه الي يم غرفه امها وشافت ولد ريله اليمين مجبسينها وحاشر الغرفه راحت عنده
ومن غير احم ولا دستور قامت تصارخ عليه :انته ليه تسوي فوضى.صوتك واصل لغرفه ماماتي ..واهي مريضه
بقق ناصر عيونه ويبي يقوم ويكفخها لولا انه ابوه يوده
وجوري ولا على بالها ..بس اول ما لفت راسها صوب اليمين شافت واحد معصب ويسوي حركات غريبه بيده ..اخترعت المسكينه وركض بره الغرفه ..وعلى طول انخشت ورى العم محمد..والعم محمد ولا بالدنيا قاعد يدور حل للي هو فيه.
لفت جوري راسها لصوب اليسار وشافت ولد فرحان وابوه حاضنه ويقوله :امك يابت بنيه مثل القمر
راحت ركض صوبهم وطبعا من غير احم ولا دستور..قالت للريال:عمي ودني داخل ابي اشوف النونو الصغيره
الريال استغرب منو هاي ومن وين يت ..كان يبى يرد بس
ولده قال:روحي قولي للدكتور يعطيكم واحد ..ولف راسه صوب الولد الي واقف حذاه وخذي وياج سعود..لانه حتى هو ما عنده نونو صغير
لفت راسها صوب سعود..شافته سافهم
قاله ابوه :الله يهداك يا سالم شو يعطيها الدكتور ..ولف راسه صوب البنيه
وقالها:وين ماماتج حبيبتي
الا يسمعون صرخه قويه من الغرفه الي بالوسط ..وتركض جوري ..وتشوف عمها محمد يصرخ
ويقول:لا حول ولا قوة الا بالله ..ان لله وان اليه راجعون
جوري لمن شافت الموقف قامت تصرخ بصوت عالي وتثقول للدكتور هات امي ابي اكلمها..هي قالتلي انا ما بخليج .بكون وياج دوم ..واللحين راحت مثل باباتي
ام ناصر وبو ناصر كانوا طالعين مع عيالهم رايحين البيت ..لمن شافوا البنيه الي يت عندهم تصيح وتقول ابي امي .يبولي امي..
ركضت لها ام ناصر وقامت تحضنها وتهديها
وسمعوا العم محمد
يقول:يا رب انا مب قد هذه الامانه يارب انا بروحي مب قادر اصرف على عمري ..فاشلون اصرف على هل الصغيره..يارب وين اوديها ..يارب سترك
ابو ناصر اول ما سمع كلامه راح لعنده
وقاله:ياريال اذكر ربك وقول لا حول ولا قوه الا بالله
العم ناصر:لا حول و قوة الا بالله..يا الله يا امينه وين اوديها اللحين..وهي مالها حد بالهدنيا ..وانا ريال عايش بالغرفه الي بالمسيد :اشلون اخليها وياي
قامت ام ناصر وقالت:انا باخذها وياي
ناصر قال :اشلون
في هذا الممر تجمع الحزن والفرح معا.اناس فرحون بقدوم فردا جديد..واناس يبكون لمغادره شخص عزيز..هي الدنيا

الجوري:9 سنين
ناصر:12 سنه
سالم 12 سنه
زياد:11 سنه


________________________________________

الجزء الثاني
ناصر(وفي خاطره) اكيد امي مب مستوعبه الي قاعده تقوله ..عيل احنا بناخذ هذه ام كشه ويانا ..اكيد بيتنا بيدمر هذه ملسونه
راحت ام ناصر لعند بو ناصر وقالتله:طلبتك يا بوناصر ناخذها ويانا .تراها يتيمه ..والرسول عليه الصلاه والسلام قال:انا وكافل اليتيم بالجنه
ابو ناصر هز راسه بالموافقه هو وايد يثق براي زوجته ..راح بو ناصر عند العم محمد
وقاله:يا عم محمد اذا ما عليك امر بمرك باجر باخذ اوراقها الثبوتيه..بس يا عم اهي ما عندها اهل
رد عليه العم محمد:والله يا ولدي ابوها كان وحيد امه وابوه وتوفى من شهرين ..وامها هنديه يعني مالها احد اهني
بوناصر ما استغرب انه تكون امها هنديه لانه ملامحها يبين انها خليط
وفي الزاويه الثانيه من الممر كان بو سالم يسمع الي يقولونه..وراح لعندهم
وقال لبو ناصر..الله يجزاك الجنه ..الله الله باليتيمه تراها امانه
وقاله ..هذاك ولد اخوي سعود توفوا اهله في حادث من سنتين واهو عايش ويانا
قاله ابو ناصر :اصيل يا بو سالم
سعود كان يسمع كلامهم ..وكان يبتسم ابنسامه استهزاء
ويقول في خاطره:الله يا عمي لو تعرف مرتك شنو قاعده تسوي فيني .كان تمنيت انك عقيتني بدار الايتام
اما جوري ضلت حاضنه ام ناصر وتقولها..ابي امي
قالتلها ام ناصر .يا حبيبتي راح تعيشين ويانا وراح اكون مثل امج
قالت جوري:اشلون اعيش وياكم
قالتلها ام ناصر :يعني ما تبيني اكون امج اليديده..امج اللحين بالسما وقاعده تطالع عليج وتباج تدعيلها بكل صلاه
قالتلها جوري:ليه راحت عني .انا وايد احبها
قالت ام ناصر:واهي بعد وايد تحبج...حبيبتي ماما كانت وايد تعبانه.. اهي اللحين ارتاحت وصارت مب مريضه
قالتلها جوري:اها..انتي وايد حلوه..يعني ما بنرد بيتنا الاولي .والي بالحاره ما بينادوني بنت الهنديه
قالت ام ناصر:والله ما الحلوه الا انتي ..شوفي شعرك اشلون طويل ..ما شاء الله...عيل لمن تكبرين وين راح يوصل
وطبعا الاخ ناصر قاط اذنه عندهم ولمن راح عند اخوه
قاله :بالله عليك هذه وين حلوه..انت بس طالع الكشه ولا الملابس الوصخه..وامي تقولها انتي حلوه ..والله سالفه
اما اخوه زياد قاله :خل نمشي البيت ..تعبان
قاله ناصر:هذا الي قدرت عليه
جوري لمن شافت زياد اشلون يحرك ادينه في ويه اخوه خافت ..وخبت راسها بحضن ام ناصر
قام ابو ناصر وقال: مشينا يا عيال
وافترقوا الجماعه بعد ما اخذ بوناصر رقم بو سالم
جوري طبعا كانت تمشي يم ام ناصر واول ما وصلوا لعند السياره فرحت جوري
وقالت :الله سيارتكم عوده
ضحكوا عليها زياد وناصر
واول ما وصلوا البيت ..وكان بيتهم متكون من طابقين .وكان اثاثه مره راقي
ام ناصر نادت على عيالها الباقين تبى تعرفهم بالضيفه اليديده
قالت ام ناصر لجوري:جوري حبيبتي هذه ميعاد اكبر عنج بسنتين .واما هذه جمان دلوعه العايله
جوري لمن شافت نظرات ميعاد خافت منها وايد..ميعاد كانت تتطالع عليها بنظرات حقد وغيره
اما لمن شافت جمان تخبلت عليها ..كانت وايد صغيره خافت تشيلها
ام ناصر قالت للخدامه روحي رتبي الغرفه الي يم غرفه ناصر
طبعا ناصر شوط وقال :اشلون

ميعاد:10 سنين(طبعا تستغربون اشلون واهي اكبر عن جوري بسنتين..لانه ام ناصر اهي قدرت عمر جوري وما كانت تعرف عمرها الحقيقي)



________________________________________
الجزء الثالث

الجوري:

قاعده جدام المرايه وتكلم نفسها..والي يشوفها يقول هذه هموم الدنيا فوق راسها..يا الله منو يصدق انه صارلي اللحين 14 سنه وانا في هذا البيت ..الله يرحمكم يا بو ناصر ويا ام ناصر ..ويغمد روحكم الجنه اللهم ارحمهما رحمه واسعه وتغمدهم برحمتك , اللهم أرحمها فوق الأرض وتحت الأرض ويوم العرض , اللهم قهما عذابك يوم تبعث عبادك , اللهم أنزل نورا من نورك عليهما , اللهم نور لهما قبرهما ووسع مدخلهما وأنس وحشتهما , اللهم وأرحم غربتهما وشيبتهما , اللهم أجعل قبرهما روضه من رياض الجنه ...
سمعت حد يصرخ ..طالعت ساعتها وشافتها 11 وعرفت منو الي يصرخ ..وضحكت وقالت :الله يعينك على ما بلاك يا ناصر ..نصحتك بس انت ما ادري شو مشكلتك معاي .لازم تعاندني حتى في قراراتك المصيريه لازم تسويها عكس ما اقولك..
طنشت ناصر وقعدت تدعي بسرها انه الله يعينها على القرار المناسب ...وقالت وينك يا الي كنت تنصحني وكنت كاتك اسراري ...سافرت وخليتني زوحه على ورق...

ناصر...

بابا يله نطلع نمشي تراني ملان من الصبح واطالع التلفزيون....
ياربي منج يا سوير يننتيني يبتيلي المرض ...جم مره قالتلها ودري عنج الهياته ..تراج مره متزوجه وعندج ولد لكن شو نقول هذا الي ياخذ اختيار ميعاد الله يسامحج يا ميعاد بس..
اكيد تسالون ليه انا محتشر ..انا من خذيت ساره وانا كاره عمري ..انا من قالي ما اخذ شور جوري لمن قالتلي ترى ساره ما تناسبك..عاد انا اول ما سمعت هذه الجمله على طول قلت لميعاد ...انا موافق على ساره وبعد الملجه يوم الخميس....بس جذي احب اعاندها يا ناس ما حد فاهمني ....
بابا خل نمشي قبل ما يسكرون المجمع..يا ربي صاير بيبي ستر على اخر عمري..والله يا ساره لولا يمان جان انا من زمان موصلنج لبيت اهلج..افف بس شو نسوي ما كو غير نسكت هذا الصياح


ميعاد..
الله واكبر منج يا سوير ..خلاص يا ناس مب قادره احس بريولي ..صارلنا ساعتين واحنا نمشي والاخت ولا على بالها...اشحتها خل نشرب شي وهي الا وراسها الف سيف الا وتخف وزنها..من متنها حد يسمع
ساره :وي ناصر متصل ..لحقي علي ميعاد ...شو يسكر فم اخوج اللحين
ميعاد:ليه انتي مب قالتله انك بتطلعين اليوم
ساره:حلفي انتي بس ..منو الي قام الصبح وقال نفسيتي تعبانه ..خل نغير جو
ميعاد:اقول سيري بيعي دانجو


سالم:

انا ما ادري ليه ناصر متزوج كله فوق راسي يله نطلع نمشي يمان ...جني انا بعد ابوه
ناصر:ساعه لحد ما ترد
سالم:يا اخي ناس يا دوبها صاحيه من الرقاد..
ناصر:اي وش عليك انت ..مب المدام والعيال بايتين بيت الاهل ..
سالم:احسدني ..لالا احسدني
ناصر:وشو الفرق بين الاثنين
سالم: انت وايد متفيق..شو تبى اللحين ...قول
ناصر:يله سير بدل بسرعه ...سايرين نهيت ..
سالم:انا ابي افهم ابوي ليه باع بيتنا الاولي ويابنا نسكن عندكم
ناصر:اقول ..قم بس


سعود:
شفت سالم طالع ..هذا اكيد ناصر يباه يطلع معاه...والله ناس فاضيه ..لا شغله ولا مشغله
طبعا سمعت الاخت ريم محتشره على الشغاله..وهذه كله معصبه وتتضارب ...
ريم:نعم اخ سعود ..اي مشكله
سعود:...
ريم:الحمد لله على نعمه العقل بس
وانا طبعا اخذت نفسي وطلعت ..هذا الناقص ارد عليج ..احسن شي اسويه اسير شغلي
ريم:ما ادري ليه انت على السايلنت دايما

جمان:
يا ربي تاخرت جوري كل هذا تغسل ويها..احسن اسير واشوفها..وطبعا مثل ما توقعت قاعده تبجي ..من توفى ابوي وهي كله تصيح ..وااايد احبها..احسها امي ..
جمان:جوري قومي تريقي وياي
جوري:وي فديت الويه يا ربي ..على الله يعطيني العمر واشوفج عروس يا جمان
جمان:جوري شو هذه الدعاوي ..قولي تشوفيني وانا متخرجه ...تو الناس عن الزواج ومشاكله ..بسنا ناصر وسوير..
جوري:ضحكت على جمله جمان..شكله كل الي بالبيت تعقد من الزواج بسبه ناصر وساره
الا سمعنا صوت حد يقول لحقوا علينا..
ركضنا انا وجمان بره الغرفه نشوف شو صاير..الا ناصر ماسك رجل ولده ويصرخ ..
قلتله:ناصر شو فيه يمان
ناصر:....
وي ويش فيه هذا اكلمه ولا يرد
جمان قالتله على طول ويش فيك كذا تتطالع البنت..طبعا هي قالت الجمله هنا ..وانا ركض للغرفه ..اكتشفت اني مب لابسه شيله..استغفر الله يارب..هذه اول مره اطلع جذي جدامه..

ناصر..
ما حد يكلمني ..انا من بعد ما شفت جوري ضاعت علومي..استغفر الله..استغفر الله ..عاد مب عيون يا اوادم عليها..
الله يغربل ابليسك يا يمان خبلتبي..اقوله لا تركض ..والاخ ولا على باله طالع على امه .كله يسفهني..الا واشوفه طاح..بيني وبينكم ...دواه عيل ليه ما يسمع كلامي ..جني اخوه الصغير
جمان:قوم خل نوديه المستشفى ..شكله متعور
جوري:خل نوقف النزيف اول ...طالعت على ناصر وقالت :سيري يبي كركم
ناصر:هذه متى يت ..بس اول ما سمعت شو قالت
ناصر:اشلون

الجزء الرابع..
ناصر:حلفي انتي بس..حد قالج انه ولدي فأر تجارب..صح هو قزم بس ..كركم مره وحده
جوري:امزح يا اخي ..ليه معصب
ناصر:اقول جمان ..تراني بذبحها ربيعتج اليوم..عنبو منكم يا جنس حواء مكرهيني بعيشتي..وينك يا زياد بس...
اول ما سمعت اسم زياد..تجمعت الدموع بعيونها....وتذكرت طلب ابو ناصر لها قبل ما يموت
جمان:قوم خل نودي الولد المستشفى ..الله يعينكم انتو الاثنين على بعض ..ما ادري متى راح تكبروا
جوري:فديتك يا يمان ..يعورك حبيبي
يمان:خاله جوري..يعورني كثير
جوري:فديت روحك يا يمان...عله فيني
ناصر :جان زين
جمان :عافانا الله ..
طلعوا الثلاثه وراحوا المستشفى...طبعا طول الدرب ناصر وجوري يناقروا بعض..لحد ما صرخت فيهم جمان وقالت بسكم
اما عند ساره وميعاد..رجعوا البيت وخبرتهم الشغاله بسالفه يمان
ساره :يا ويل حالي ..ولدي متعور ..اكيد يباني اللحين
ميعاد:كثري منها هذه..ولا داري عن هوا دارج
ساره :قومي نروح عندهم
ميعاد:والله حاله ...استبلينا
في المستشفى ..
طبعا خلصوا العلاج وطمنهم الدكتور وقالهم جت سليمه
وهم طالعين شافوا ميعاد وساره...
وطبعا ساره ركض لولدها ...وقامت تبوسه وتحضنه
وناصر يقول بخاطره..صدق انه كيدكن عظيم..توج بس تحسي بولدج...والقهر الاخ يتشكى عند امه ويقولها كله من ابوي ...يركض وراي

اما عند ريم:
قاعده تفكر بعمران..صارله يومين ما دق علي ..اكيد في مصيبه صايره عندهم..ولا اكيد كالعاده امه متضاربه وي زوجه ابوهم..والله حاله بس..وفي نفس الوقت يرن تلفونها..
ريم:يا هلا وغلا والله..توك كنت على بالي حياتي
عمران: حياتج تعبان
ريم:سلامتك من التعب حبيبي..شو متعبنك
عمران:شو غير امي وزوحه ابوي..حياتي شو رايك نقدم موعد زواجنا
ريم:طنشهم فديتك..لو تقعد عليهم ..بتعجز..لا عمري شو نقدم موعد الزواج...انا حتى ما بديت اتزهب
وطبعا ضلوا يتكلمون حوالي الساعتين ..وعمران يحاول يقنع ريم انها تقدم موعد الزواج
في بيت بو ناصر..الشعب كلهم وصلوا البيت ..وشافوا الشغاله مجهزه الريوق ..قعدوا يتريقون..جمان كانت قاعده يم جوري ..وناصر كان مجابلهم..ناصر يطالع عليهم ويشوفهم اشلون يضحكون ويساسرون..وقال في خاطره....ما حد مستانس كثرج بوجود جوري ..بس معذوره...رجع ذاكرته للماضي....وتذكر اشلون جوري كانت تمسكها وتسبحها وتاكلها وتنومها عندها..اصلا لحد اللحين جمان تنام عندها ..من هي عمر اشهر..اتذكر امي اشلون كانت تحاتي ودوب تسال جوري انتي اشلون تعرفين تمسكينها..فكانت ترد وتقول...لمن كنا بيبينتا كانت جارتنا مدرسه وكانت تييب ولدها الصغير عند امي ..وكانت تعطي امي فلوس..وانا كنت اساعد امي ..لانه امي كانت مريضه ما تقدر عليه...قطع عليه حبل افكاره..تلفونه الي يرن..
وشاف اسم سالم مكتوب..ضحك من خاطره..
جوري:الحمد لله والشكر..مره سرحان ومره يضحك
ناصر:لالالالا حرام كل هذه الاكتشافات تروح جذي ..ارجوج تعالي وسط الطاوله ووقفي ..وعيدي كلامج
جوري:سخيف
ميعاد:بدينا
ناصر خذ تلفونه وراح وانسدح على الصوفا..ورد على سالم...
سالم:احلف انت بس احلف....لولا اني بعيد جان ييتك وخنقتك
ناصر :خيبه خيبه..ليه جذي معصب..افا بس ..مب بينا
سالم:يلي ما تستحي..صارلي ساعه ادق عليك وانت ولا بالدنيا
ناصر:اسكت لو تعرف اني كنت بالمستشفى..ما كنت بتصرخ جذي
سالم:سلامات ..سلامات
ناصر:خبره بالسالفه وقص عليه وقاله انه هو الي تعور..وسالم وحليله ينقص عليه بسرعه
قعدت جوري تشرح لجمان اشياء مب فاهمتها ..وكانت جمان حاطه راسها على ريول جوري
ميعاد كانت تصعد الدرج ..لمن شافتهم...يا ليتني كنت قريبه منكم جذي..الله يا جوري ما ادري اشلون استحملتي كله الي ياج مننا..
وردت ذاكرتها للماضي ..وتتذكر اشلون اول ما شافت جوري ..وشافت امها حاضنتها ..اشتعلت الغيره عندها...وكرهتها حتى من غير سبب
وبالليل راحت ودقت حج يدها ..وكانت هي دلوعه يدها..وخبرته بالسالفه..وتتذكر اشلون نقزت بالصبح على صوت صراخ..وراحت تشوف شو السالفه..وشافت يدها معصب ..وهو يصرخ على ابوها ويقوله ..اشلون تييب بنت الهنديه عندك ..وابوي يحاول يفهمه..بس يدي راكب راسه ..وقاله قبل ما يطلع..هذه البنت ما اباها تدخل بيتي طول ما انا حي..واتذكر اشلون كانت تقعد بروحها مع الشغاله بالبيت لمن نروح بيت يدي.لانه كل العايله تجتمع بيت يدي يوم الخميس...واتذكر امي اشلون كانت تحشرنا كل يوم خميس ..وما تبى تروح بيت يدي...امي كانت تموت على جوري...ودوم تقولنا ..تراها يتيمه..الله يا يمه خليتينا كلنا نغار منها ...بطلت القضيه الي عندها ..وانغمست فيه وطنشت الماضي
ناصر كان طالع راح يدور اهو وي سالم..وبالحوش شاف جمان قاعده تكلم ريم وشكلها معصبه ...
ناصر :حيا الله ريم..اشحالج
ريم :الله يحيك...تمام
ناصر :ليه مزعله دلوعه بيتنا
ريم:اباها تحس باخوي ..شويه ويسحب شعرها ويوديها المحكمه ويتزوجها
ناصر بقق عيونه وقال:اشلو
الجزء الخامس:
ناصر:عيدي ...اشوف عيدي الي قلتيه
ريم:ما قلت شي..انت كله تتوهم
ناصر:على بالي بعد...يله انا ماشي..بعدين تعالوا انتوا الاثنين ما يحلالكم السوالف الى بالحوش..صج ويهكم ويه فقر
ريم:عدال ..عدال يا يالمليونير
اشر عليهم ناصر بيدهم ..باي
ردت ريم تتطالع جمان..وشافتها شوي وتذبحها
ريم :بالله عليج ...انا جذبت..والله انه اخوي يموت عليج
جمان:وانا قتلج ..انا ما اباه...يا ناس دبدوب..شو ابا فيه
ريم:حرام عليج تقولين جذي عن اخوي..صح هو دبدوب بس والله ماكو من طيبته...
جمان :سيري لاه..غيري الموضوع
ريم:وين ماماتج جوري..على قولتج
جمان:فديت الطاري يا ناس..سارت تريح ..تدرين توها راده من الشغل
ريم:عشتوا..حد يسمع يقول مناك الشغل
جمان :حرام عليج ..هي هايسه بشغلها..ولا تغارين انها مهندسه اتصالات..اصلا انتي خبله اليوم خميس..ماكو دوامات..
ريم:عدال...عدال
اما عند جوري ...فما ياها رقاد ..وقعدت تفكر بسالفة الماستر..ولازم تمشي للندن..هي كانت تبى تحضره ببلدها وسط اهلها..لولا ابو ناصر الي طلب منها تروح لندن عند زوجها...قالت جوري الله والزوج الي ما سال عني من ذاك اليوم الي تم فيه الملجه..وقعدت تتذكر الي صار..واشلون كان ويه زياد لمن رجع البيت..كانت هي بذالك الوقت لسه بالاعداديه...وزياد مفروض يدش السنه اليايه ثانوي..كانت قاعده هي وام ناصر وهي كانت تاكل جمان..اشلون دش زياد وقام يصرخ بصوت عالي ..ويهه اصفر ..ويتنفس بسرعه..اخترعت عليه ام ناصر وقامت تحضنه وتقول شو فيك يا حبيبي..وشافت علي وقالت:زياد يتكلم يا جوري سمعتيه
اشرت لها براسي ..ايوا
وفجاه طاح زياد واغمى عليه..وصرخت ام ناصر صرخه هزت البيت..وشفت ناصر وميعاد يايين ركض ..وشافوا زياد مغمى عليه..ناصر على طول شاله ..وركبه سيارة ابوه وقاله يمه يبي السويج
اتذكر ام ناصر اشلون اغمى عليها لمن قال الدكتور ..انه ياله انهيار عصبي...من صدمه قويه تعرض لها...عاد انا لمن شفت ام ناصر طاحت ..صرخت واشوي وانين..بس ناصر عطاني نضره قويه وقالي..قصري حسج ...تصدقون انه احنا كلنا لحد اللحين ما نعرف شو الصدمه الي تعرض لها زياد ..وخلاه ينطق
وبعده باسبوعين زياد طلع من المستشفى...وما رضى يقول لحد شو صارله...واتذكر اشلون اتوسل حج ابوه ..انه يبى يسافر وما يريد يقعد اهني ...وبالفعل عمي بعد ما شاف حالته اشلون صايره قرر يسفره بره ...طلب منه طلب اذا هو وافق عليه بعدين بيسفره بره عند خاله ويقعد معاه...تدرون شو كان الطلب ...طلب منه يملك علي...طبعا زياد على طول وافق حتى من غير ما يفكر كله يبى يسافر ولا يقعد دقيقه اهني...وبالفعل الملكه تمت بنفس ليله سفره..حتى ما شفته...ولا شفته بعدين لحد اللحين..واتذكر اشلون ناصر قلب علينا الدنيا ...وقال حج ابوه انه زياد لسه صغير...بس ابوه قاله انا عندي اسبابي..ومن ذاك اليوم وناصر ماخذ بخاطره من ابوه..وانا لحد اليوم ما ادري ليه..انا ما كانت فارقه معي اصلا ما كنت فاهمه شي كل حياتي كانت دراسه...وابو ناصر لو طالب عيني كنت بعطيه على طبق من ذهب
سمعت جوري حد يطق باب غرفتها ..راحت تبطل الباب وشافت ميعاد واقفه...قالتلها تفضلي ..بس ميعاد ردت عليها بوقاحه ...
ميعاد:قصوري ادش غرفتج
جوري:بغيتي شي
ميعاد:مو انا الي اباج هذه ام سالم يايه تبى تشوفج..ما ادري شو وراكم انتوا
جوري:طبعا سفهتها وسكرت الباب جدامها
ميعاد:مب منج من الي يعطيج ويه وي فوق ويناديج..لا وبعد تدلع بشعرها..ليتنا ذاك اليوم قصيناه ..جان تادبتي اللحين
جوري:يا ذا الشعر الي هالكينه معاه..لو بيدي من زمان قاصته بس ..امي دوم كانت توصيني ما اقصه
ضحكت جوري وهي تتذكر اشلون ام ناصر نازعت الثنائي المرعب(ميعاد وناصر)لمن شافتهم ماسكين المقص ويبون يقصون شعري..وانا وحليلي كنت اصرخ عليهم واتوسللهم وشوي وابوس ريولهم ما يقصونه كله ولا شعري هذه وصيه امي قبل ما نمشي للمستشفى وتموت
تصدقون طول الفتره الي كان فيها زياد ويانا كنت احسبه مسيجين ..وانه ماله دخل بسوالف الي قاعدين يسونها ناصر وميعاد..لمن مره من المرات شفت دفتره محطوط بالصاله ..وفتحت اخر صفحه..اصطدمت بالي شفته..انا متاكده انه خط زياد وكان كاتب ..قصوا شعرها..يعني زياد اهو الي كان الراس المدبر ...والاثنين كانوا عليهم التنفيذ
نزلت تحت اشوف ام سالم شو يايبينها عندنا...وقامت تتخبرني عن شو سويت بسالفه جمان ومنذر...استحيت منها صراحه ..اشلون اخبرها انه جمان رافضه والسبب سخيف ...الله يسامحج يا جمان جان خليتيني في ذا المموقف السخيف...قعدت ادور اسباب ...الريال ميت عليها والاخت ولا على بالها...حاولت اقنعها انه جمان لسه صغيره يا دوبها متخرجه من المدرسه يصير خير لمن تخلص الجامعه ...
ميعاد شافت ناصر وراحت لعنده وهي معصبه وقالتله...انت اشلون تصرخ على ساره ...انت ما تدري هي وايد حساسه
ناصر:اشلون











































الجزء السادس:


ناصر:زوجتي وانا حر معاها..انتي ويش لج
ميعاد:ربيعتي ويت وشكتلي ..لازم اوقف معاها
ناصر :انتي متى تبطلين هذه العاده ما تقدرين تكتمين سر..ما كفاج الي ياج..يوزي عن هذه العاده يا بنت الناس...
ميعاد:اول ما قال جي..تيمعت الدموع بعيوني ..تذكرت فطوم ربيعتي ..فديتج فطوم ما ادري شو صارلج بعد ما عرستي..سامحيني يا غناتي...والله ما كان قصدي ما حد راح يفهمني...
ناصر:سيري خبريها ربيعتج ..مره ثانيه خليها تحترم راي..
ميعاد:تراها ما سوت جرم..الا قصت شعرها..كانت تبى تسويلك نيو لوك
ناصر:نيو لوك بعينج...انا ميت مره محذرنها انها ما تقص شعرها..انا ريال ما احب الشعر القصير..حر انا
ميعاد:ناصر مب علي تراني فاهمتك عدل..انا مب ساره الي مب داريه عن هوا دارها..بس صدقني ما بسمحلك تجرحها..ترى هذه ساره..مب خلني ساكته احسن لك
ناصر:حلفي انتي بس..والله جان ما قمتي من ويهي اللحين ..لييج ذاك الطراق ..شكلك حنيتي للطراق
ميعاد:بس خلا ص حرام عليك..انا ما صدقت اني نسيت السالفه ...
ناصر:سيري ولي لاه
جوري سمعت ناصر يصرخ على ميعاد..هذا ما ادري متى ييوز عن هذه العاده كله يصرخ
جوري:انت كله تصرخ..يا خي خل عندك اسلوب
ناصر:جوري ..وخري ترى شياطين الدنيا فوق راسي
جوري:وينهم ما اشوفهم
ناصر:شو المفروض اني اضحك يعني
جوري:سخيف
ناصر:اقول انتي من حارق رزج..صدق انج ملقوفه وملسونه..ما تقدرين تيودين لسانج..من عرفتج وانتي ملقوفه
جوري:حشى لله ..انا مب ملقوفه
ناصر:الله بالستر..ما تذكرين بالمستشفى اشلون دخلتي علينا وتميتي تصرخين..عافاني الله مب لسان عليج
جوري:شو ذا المنكر بعد...متى صار هذا الشي
ناصر:حلفي
جوري:قصوري بس احلف على شي ما يسوى
سمعوا حد يغني ..لفوا راسهم صوب مصدر الصوت..الا والاخت جمان تغني ..فقدتك يا اعز الناس للجسمي
ناصر:وانا اقول ليه بيتنا مغبر
جمان:ويش قصدك
ناصر:يا بابا هذه الاغنيه عاد اندثرت وانتي بعدج عليها..صج ما اول
جمان: اقول جوري ..حد يتكلم..انا جني اسمع شي
ناصر:صج جليلة ادب..انا اخوج العود ..يا الخبله
جمان:هذا انت يا ناصر...سامحني ما شفتك
ناصر.. لفيت راسي صوب جوري شفتها منبطه ضحك ..وتسوي حركات لجمان..نفسي افهم هذوله الاثنين اي نوع من البشر..وحده ما تحس..والثانيه خبله

نروح بيت ابو سالم..
سالم قاعد يتناقش وي ريم ...ويخبرها عن اتصال عمران ..وانه يريد يقدم موعد العرس...دخل عيهم سعود...
سعود: السلام عليكم
سالم و ريم:وعليكم السلام
وطبعا سعود رقع لداره....يوميا نفس الموال ..
ريم:هذا ولد عمك ..ما عنده ذوق موليه
سالم:شو تبين فيه..خلي الريال في حاله
ريم:قصوري بعد ادخل في اموره..بس نفسي اعرف اشلون صار مدير لشركه بسرعه
سالم:ولد عمج كان هايس بشغله لدرجه انه احيانا كان يبات بالمكتب...واحيانا بالاسابيع ما نشوفه...حتى ابوي كان دوب يحن على راسه ويقوله ارحم عمرك..بعدج ما تبينه يصير مدير
ريم:انا ابى افهم هذا موليه مسفه بالاوادم..اشلون يمشي الشغل..الله يعين الي يشتغلون معاه
سالم:اصلا كل الي بالشغل يحترموه ...وهو صح قليل الكلام..بس مره ممشي امور الشركه
ريم:بتخبرك هو شو مشكلته بالحياه
سالم:كلنا ندري الي مر عليه مب سهل..مب سهل انك تحس نفسك عاله في بيت احد وعلى الطالعه والنازله الوالده متامره ومتمننه عليه...من غير الضرب الي كان ييه والوالد بره...اصلا يكفيه الحرق الي بيده...
ريم:يشكر ربه اني امي خلته يعيش ببيتها...
سالم:قصدج بيت عمه
ريم:الي هو
سالم:تدرين لو عليه هو من زمان مودر البيت وعايش بشقه..لولا انه ابوي حالف عليه اذا طلع من البيت ..ينسى انه عنده عم
في نفس الوقت رن تلفون سالم ..ولمن شاف المتصل ..قال لا حول ولا قوة الا بالله
سالم:تصدق زوجتي الي هي زوجتي ما تتصل بي شرواك ....غثيتني
ناصر:اقول كل تبن
سالم:وانت سير بيع دانجو
ناصر :والله ..تعال ساعدني انا ابيع وانت سولف معاي
سالم:حتى في هذه تباني اكون معاك..حشى بنيه
ناصر:تسكت والا اجيك
سالم:احلف
ناصر :هذا الناقص احلف علشانك
سالم:نويصر شو تبى
ناصر:نويصر طل بعينك...اقول سلوم معزوم على العشاء..سرينا
سالم :سلوم ..بعينك بعدين انا ما حد عازمني..ليش ارز ويهي
ناصر:يا ذا العلم..انا عازمك تعال
سالم :سيري لاه
ناصر :تقوم والا ا اجي اخذك من كشتك
سالم:الله يسامحك يا ابوي يوم انك خلتنا نكون جيران ناصر
ناصر:كثر منها
سالم :مب ياي
ناصر :اشلون



الجزء السابع

سالم:يا خي تعبان ..وبعدين اريد اروح بيت اهل زوجتي ..اشتقت لعيالي
ناصر:اشتقت لعيالي...بدري صراحه ..توك بس اشتقتلهم
سالم:ناصر فيك شي
ناصر:ضايق شوي ..
سالم:جوري
ناصر :يا ليت..هذه ميعاد الخبله عكرت مزاجي
سالم:سير تعشى وي ربعك...وبعدين مرني نمشي صوب البحر
ناصر:تمام...علنا ما ننحرم منك يا سالم
سالم: امين يا الوالده
جوري راحت تشوف ساره...واول ما دقت الباب..شافت ساره حاضنه ميعاد..وميعاد قاعده تبكي بحضنها...سكرت الباب وطلعت هي تعرف انه اكره شي عند ميعاد حد يشوفها تصيح
جمان كانت تقرا مجله ...لمن ياها مسج على جوالها..واول ما بطلته شافته رقم غريب..لمن قرت المسج عرفت من عند منو...قالت موت حره ماني موافقه عليك
جوري راحت لغرفتها ...كانت تبى ترقد..حاسه بالخنقه ..هي مب مستوعبه لسه انها راح تروح للندن ...يا ربي بدل ما هو يركض وراي انا الي يالسه اركض وراه...وحاولت تتذكر ملامح زياد ...ما شاء الله عليه كان وسيم وجميل ماخذ جمال ابوه...واتذكرت ابو ناصر ..وكيف كان جميل ..حتى لمن كان يوصلني للجامعه البنات كانوا يتخبلوا عليه...يا ترى صرت احلى اللحين ..ونفس تربيه ابو ناصر ..ولا غيرتك الغربه.. ...
قررت تغير من روتينها ....وقالت خلني انام من وقت علشان اصحى بدري... اسوي الفطور بنفسي
وتذكرت كيف كانت تسوي الفطور لبو ناصر لمن توفت ام ناصر...اه يا يمه وايد مشتاقتلك..تذكرين يمه لمن كنا نصحى من وقت علشان نسوي الفطور للابوي لانه ما كان يرضى ياكل من يد الشغالات ...ودايما تاخذين بخاطرج لمن اقوم من وقت واي اساعدج..وتقولي يا بنيتي سيري رقدي ..وكنت ارد عليج ...يمه ابى اساعدج ويلست تدعي لام ناصر وبو ناصر
اما عند ريم ...الاخت محتشره تبى تسري عند جمان..وامها مب راضيه..تقولها هل البنت ما منها فايده..عيل حد يرفض ولدي انا...
ريم (وفي خاطرها):يا الله متى نرتاح من هذه السالفه
يمه فديت روحج بس خمس دقايق اخبرها اني وافقت العرس يكون بالشهر الياي
ام سالم:وليش ما تدقي عليها..
ريم:لالالا يمه انتي مب فاهمه..لازم اشوف تاثير القرار عليها
ام سالم:والعثره....صايرين تمثلوا على اخر عمركم
ريم:يمه الله هداج اي تمثيل واي خرابيط..فديتج يمه ..خليني اسري..ترى ما راح يجيني الرقاد
ام سالم:سيري بوي..لا تموتين علينا
وريم ما صدقت خبر ..على طول ركض لبيت جمان..وجمان حشرت الدنيا ..وعلت على صوت المسجل ..وحشرن الدنيا بالرقص
اما عند ساره وميعاد...
ساره:بس حبيبتي ليه تسوين جي بعمرك..كل هذا علشان ناصر صرخ علي
ميعاد:اقول ساره ..قلبي ويهج
ساره:خخخ..انزين خبريني شو الي مزعلج
ميعاد:ما نسوا السالفه..كلهم بعدهم يتذكروا سالفه فاطمه...ما حد راضي يفهمني
ساره:فديتج يا ميعاد..ليش تعذبي نفسج جي
ميعاد:ساره والله اني كنت مراهقه..هي جت لعندي وقالت انه ولد ريل امها يتحرش بها..وكانت تصيح بصوت عالي..رحمتها..عطيتها كل الحلول وما رضت ..كله تقول اخاف ما حد يصدقني..خفت عليها..ويلست طول الليل افكر فيها ..لحد ما وصلت لحل اني اخبر اخوها ..هو كان اكبر عنا بسنه..وكنت دايما اشوفه لمن اروح بيتهم..بس طلع هو مسافر من يومين ..يدرس بره..
فما كان يدامي غير اني اخبر امها..ويا ليتني ما خبرتها..قلبت الدنيا على راسي ...وانتي تبي تخربين بيتنا ..ويالسه تتبلين على بنتي..وطردتني من بيتهم..واليوم الثاني ..اتصلت بفطوم..اتخبر عنها..بس ما كانت ترد علي...وانقلب كل شي على راسي..كلهم لاموني ..والله ما كنت ادري انه ولد ريلها كان يسمع الي اقوله..راح خبر ابوه ..انه فطوم تتعرض له...والمسكينه فطوم زوجوها بواحد عيوز...على قولتهم يبون يتسترون عليها...صدقيني انه قصدي كان شريف..يمكن سويت هذه الحركه علشان الفت انتباه امي لي ..هي ما قصرت معانا..بس كنت وايد اغار من جوري..وبعد تعرفي مراهقه ومحصله تكون بطله وتنقذ وحده...بس والله فطوم كانت اكثر من اخت لي ...اول ما شفتي دموعها ..قلت لازم اسوي شي
ساره:فديتج ميعاد..صلي على النبي..هذا كان نصيبها..وكلهم عازرينج
ميعاد:عليه الصلاة والسلام..المشكله يا ساره انه فطوم صدقتهم ...رسلت مسج تقول فيه..اني كنت مستقصده واني وحده ما يأتمن لها..حاولت افهمها ..بس بعد شو بعد ما راحت وي ريلها لمنطقه بعيده
ساره:الي راح راح يا ميعاد..وانتي قصدك كان شريف...واذا عن ناصر تعرفيه لمن يعصب ما يثمن رمسته..اصلا انتي ادرى بغلاج عند ناصر
ميعاد:انا بسير غرفتي اريح ..احس راسي بينفجر
ساره:سيري توضي وصلي وان شاء الله بترتاحي
ميعاد:ان شاء الله
طلعت ميعاد من الغرفه على دخله ناصر..
ناصر:خيبه ...كل هذا صياح
ساره:مب زين عليك الي سويته فيها
ناصر :شو









الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 2
قديم(ـة) 13-05-2010, 09:20 PM
صورة حمدالمناعي الرمزية
حمدالمناعي حمدالمناعي غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: وانقلبت الموازين


بمروري راق لي متصفحكم وراق لي
مانثرتم مانثرتم
من من
شذى شذى
عطـــــــــ ـــــــــــــــــركم
فتقبلوا مني المــــــرور
حـمد المناعي


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 3
قديم(ـة) 13-05-2010, 09:57 PM
فديت ضحكتي1 فديت ضحكتي1 غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: وانقلبت الموازين


























الجزء السابع
سالم:يا خي تعبان ..وبعدين اريد اروح بيت اهل زوجتي ..اشتقت لعيالي
ناصر:اشتقت لعيالي...بدري صراحه ..توك بس اشتقتلهم
سالم:ناصر فيك شي
ناصر:ضايق شوي ..
سالم:جوري
ناصر :يا ليت..هذه ميعاد الخبله عكرت مزاجي
سالم:سير تعشى وي ربعك...وبعدين مرني نمشي صوب البحر
ناصر:تمام...علنا ما ننحرم منك يا سالم
سالم: امين يا الوالده
جوري راحت تشوف ساره...واول ما دقت الباب..شافت ساره حاضنه ميعاد..وميعاد قاعده تبكي بحضنها...سكرت الباب وطلعت هي تعرف انه اكره شي عند ميعاد حد يشوفها تصيح
جمان كانت تقرا مجله ...لمن ياها مسج على جوالها..واول ما بطلته شافته رقم غريب..لمن قرت المسج عرفت من عند منو...قالت موت حره ماني موافقه عليك
جوري راحت لغرفتها ...كانت تبى ترقد..حاسه بالخنقه ..هي مب مستوعبه لسه انها راح تروح للندن ...يا ربي بدل ما هو يركض وراي انا الي يالسه اركض وراه...وحاولت تتذكر ملامح زياد ...ما شاء الله عليه كان وسيم وجميل ماخذ جمال ابوه...واتذكرت ابو ناصر ..وكيف كان جميل ..حتى لمن كان يوصلني للجامعه البنات كانوا يتخبلوا عليه...يا ترى صرت احلى اللحين ..ونفس تربيه ابو ناصر ..ولا غيرتك الغربه.. ...
قررت تغير من روتينها ....وقالت خلني انام من وقت علشان اصحى بدري... اسوي الفطور بنفسي
وتذكرت كيف كانت تسوي الفطور لبو ناصر لمن توفت ام ناصر...اه يا يمه وايد مشتاقتلك..تذكرين يمه لمن كنا نصحى من وقت علشان نسوي الفطور للابوي لانه ما كان يرضى ياكل من يد الشغالات ...ودايما تاخذين بخاطرج لمن اقوم من وقت واي اساعدج..وتقولي يا بنيتي سيري رقدي ..وكنت ارد عليج ...يمه ابى اساعدج ويلست تدعي لام ناصر وبو ناصر
اما عند ريم ...الاخت محتشره تبى تسري عند جمان..وامها مب راضيه..تقولها هل البنت ما منها فايده..عيل حد يرفض ولدي انا...
ريم (وفي خاطرها):يا الله متى نرتاح من هذه السالفه
يمه فديت روحج بس خمس دقايق اخبرها اني وافقت العرس يكون بالشهر الياي
ام سالم:وليش ما تدقي عليها..
ريم:لالالا يمه انتي مب فاهمه..لازم اشوف تاثير القرار عليها
ام سالم:والعثره....صايرين تمثلوا على اخر عمركم
ريم:يمه الله هداج اي تمثيل واي خرابيط..فديتج يمه ..خليني اسري..ترى ما راح يجيني الرقاد
ام سالم:سيري بوي..لا تموتين علينا
وريم ما صدقت خبر ..على طول ركض لبيت جمان..وجمان حشرت الدنيا ..وعلت على صوت المسجل ..وحشرن الدنيا بالرقص
اما عند ساره وميعاد...
ساره:بس حبيبتي ليه تسوين جي بعمرك..كل هذا علشان ناصر صرخ علي
ميعاد:اقول ساره ..قلبي ويهج
ساره:خخخ..انزين خبريني شو الي مزعلج
ميعاد:ما نسوا السالفه..كلهم بعدهم يتذكروا سالفه فاطمه...ما حد راضي يفهمني
ساره:فديتج يا ميعاد..ليش تعذبي نفسج جي
ميعاد:ساره والله اني كنت مراهقه..هي جت لعندي وقالت انه ولد ريل امها يتحرش بها..وكانت تصيح بصوت عالي..رحمتها..عطيتها كل الحلول وما رضت ..كله تقول اخاف ما حد يصدقني..خفت عليها..ويلست طول الليل افكر فيها ..لحد ما وصلت لحل اني اخبر اخوها ..هو كان اكبر عنا بسنه..وكنت دايما اشوفه لمن اروح بيتهم..بس طلع هو مسافر من يومين ..يدرس بره..
فما كان يدامي غير اني اخبر امها..ويا ليتني ما خبرتها..قلبت الدنيا على راسي ...وانتي تبي تخربين بيتنا ..ويالسه تتبلين على بنتي..وطردتني من بيتهم..واليوم الثاني ..اتصلت بفطوم..اتخبر عنها..بس ما كانت ترد علي...وانقلب كل شي على راسي..كلهم لاموني ..والله ما كنت ادري انه ولد ريلها كان يسمع الي اقوله..راح خبر ابوه ..انه فطوم تتعرض له...والمسكينه فطوم زوجوها بواحد عيوز...على قولتهم يبون يتسترون عليها...صدقيني انه قصدي كان شريف..يمكن سويت هذه الحركه علشان الفت انتباه امي لي ..هي ما قصرت معانا..بس كنت وايد اغار من جوري..وبعد تعرفي مراهقه ومحصله تكون بطله وتنقذ وحده...بس والله فطوم كانت اكثر من اخت لي ...اول ما شفتي دموعها ..قلت لازم اسوي شي
ساره:فديتج ميعاد..صلي على النبي..هذا كان نصيبها..وكلهم عازرينج
ميعاد:عليه الصلاة والسلام..المشكله يا ساره انه فطوم صدقتهم ...رسلت مسج تقول فيه..اني كنت مستقصده واني وحده ما يأتمن لها..حاولت افهمها ..بس بعد شو بعد ما راحت وي ريلها لمنطقه بعيده
ساره:الي راح راح يا ميعاد..وانتي قصدك كان شريف...واذا عن ناصر تعرفيه لمن يعصب ما يثمن رمسته..اصلا انتي ادرى بغلاج عند ناصر
ميعاد:انا بسير غرفتي اريح ..احس راسي بينفجر
ساره:سيري توضي وصلي وان شاء الله بترتاحي
ميعاد:ان شاء الله
طلعت ميعاد من الغرفه على دخله ناصر..
ناصر:خيبه ...كل هذا صياح
ساره:مب زين عليك الي سويته فيها
ناصر :اشلون


الجزء الثامن:
ساره:ليه زعلتها..تراها صاحت لحد ما قالت بس
ناصر:هي الي طلعتني من طوري
ساره:وليه تذكرها بسالفة فاطمه
ناصر:اباها تتعلم من اخطاءها..الي صار مب كان هين مسكينه فاطمه سيرتها صارت على كل لسان..لدرجة انه اخوها ما رضى يرجع للبلاد ...انا متاكد انه قصدها كان تساعد فاطمه ...مستحيل اشك فيها..هذه تربيه بو ناصر..بس الناس لها بالظاهر...وبعدين تعالي...قصورج تشتكين عند ميعاد
ساره:من القهر الي فيني..عنبو دارك..هست ساعتين بالصالون علشانك..وفي النهايه تقول ..كم مره اخبرج ما احب الشعر القصير
ناصر:وانا الصاج..ساره القضيه مب قضية شعر..اباج تتعلمين انك تمشين على شور ريلج..ترى ما يصير الي تسوينه..مطنشه ولدج وبلعناه ..وكل يوم والثاني هايته وي ميعاد..تراج مره متزوجه..صدقيني يا ساره انا لحد اللحين ماسك اعصابي..فبسج هياته وجابلي ولدج
طلع سالم من عندها وسار العزومه...
اما ساره يلست تفكر ..وتقول بخاطرها..انا من قالي اعرس ..انا وين والمسؤوليات وين..انا وحيدة امي وابوي ومدلعيني على الاخر ...اصلا حياتي كلها كانت هياته وموضه ..انا اصلا لمن اروح بيت امي ..ما تخليني المس يمان ..كله هي تهتم فيه...يبالي اروح المكتبه واتشرالي كتب عن تحمل المسؤوليه
اما عند جوري..فهي حست بانفاس حد ومن غير ما تبطل عيونها عرفتها...بس سوت نفسها راقده..لحد ما طلعت من الغرفه
يلست تفكر وتقول يا ربي جمان متى بتبطل هذه العاده عندها وسواس وخوف من الموت..على بالها اني مب داريه عنها..اعرف انها كل ليله تيي غرفتي وتتاكد اني لسه اتنفس ..خايفه اني اتركها مثل ابوها وامها..ياربي اشلون اخبرها اني راح اسافر..اخاف تسوي بنفسها شي..وانا مب باقي على سفري الا كم يوم..اي تصدقون ما خبرت حد بخليهم جدام الامر الواقع ..ما فيني على الصراخ والصياح..اصلا مقرره اخبرهم نفس ليلة سفري..الله يعيني بس
نرجع لعند ناصر..بعد ما خلص من العزومه اتصل بسالم واتفق وياه انه يحصله عند الشاطي
ناصر يالس يفكر وهموم الدنيا فوق راسه ..يفكر كيف يقول لجوري عن زياد..سمع خطوات سالم بس ما لف
سالم:الي تسويه غلط ..تراها متزوجه..وزوجها اخوك
ناصر :والغم هنا..ماخذه اخوي الي ولا داري عنها..تصدق جم مره ملمح لي انه يبى يطلقها
سالم:انساها يا ناصر ..انت عندك عايله..لا تضيع حياتك
ناصر:حاولت يا سالم..بس والله مب بيدي..ما ادري ابوي ليه زوجها لزياد..والله اني كنت بنفس الليله كنت اريد افاتحه بموضوع الزواج..على الاقل انا كنت مخلص الثانويه..
سالم:خلاص يا ناصر ..شو تستفيد من التفكير ..خلاص انت متزوج وهي متزوجه
ناصر:لاني متاكد انها ما راح ترتاح مع زياد
سالم :ليه تقول جي
ناصر:لانه الاخ المصون متصل علي امس وخبرني انه يبى يتقدم لبنت خالي
سالم:شو
ناصر:تصدق...عيل هذا الهرم يستاهل جوري
سالم:لا تقول جي...يمكن لمن يشوفها راح يغير رايه..بعد هو معذور ..تخيل واحد متزوج بوحده من 8 سنوات ولا شافها طول هذه الفتره
ناصر:كل ما اذكره بسالفة زواجه احسه يتهرب مني ..يقولي انا مشغول ولا يقول عندي محاضره اللحين والطلبه ينتظروني..اخاف يجرحها ويبهدلها معاه..ما حد يعرف زياد كثري....تخيل انه كان معجب ببنت خالتي من هي سنه اولى جامعه ..واللحين هي معيده معاه بنفس القسم..هو اصلا ميت عليها ..بس على قولته ينتظر الفرصه المناسبه ويتقدم لها
سالم:خليها على ربك..انت ما تدري وين الخيره
ناصر:الله كريم
سالم:ناصر حاول تنساها...كل ما يت في بالك ..امحي صورتها وحط صورة ساره بدالها..ترى ساره والله طيبه وعلى نياتها..
ناصر:بحاول... اخبارك انت سالم..
سالم:ما شي يديد..ننتظر المولود اليديد...تدري ناصر وايد خايف عليها..صح انه البيبي الثاني بس عندي احساس غريب ..ودايما احاول ابعده
ناصر:تعوذ من ابليس..وانت دايما تقول انه كل شي تمام من بعد ما تردوا من المراجعات
سالم:والله ما ادري يا سالم..بس انا احساسي ما يخيب
ناصر:تعوذ من ابليس...وان شاء الله خير
سالم:عسى خير...تعال شكلي عطيتك ويه زايد عن اللزوم...سرينا ورانا رقاد

ناصر:ضحك عليه ناصر..ومشوا رادين للبيت
على الصباح...جوري قامت من وقت وزهبت الريوق وراحت ترتاح..على الساعه 10 الكل اجتمع على طاولة الافطار ...ولمن شافوا الاكل خمنوا انه جوري اهي الي مسوته
جمان:شوي وتصيح..جوري ذكرتيني بابوي
ميعاد :الله يرحمه
ساره:الله يرحمك يا بو ناصر..جوري تدرين نفسج مره حلو بالطبخ
جوري:اخجلتم تواضعنا
ميعاد بصوت واطئ لازم امها هنديه..ما حد سمعها الا ساره..قرصتها ساره بريولها
اما ناصر يلس يتذكر لمن توفت امه ...3 ايام ابوه ما كان ياكل شي الا نادرا ..لانه ما كان يحب ياكل من يد الشغاله..وميعاد وجمان ما كانوا فالحين بالطباخ..وجوري كانت بحالة صدمه...اهي اصلا ضلت بغرفتها ما كان حد يشوفها الا جمان ..كانت توديلها الاكل ويا ليتها كانت تاكل بعد..وفي اليوم الرابع كلنا استغربنا لمن شفنا الريوق وعرفنا انه جوري اهي الي سوته
ناصر :الله والريوق حد يسمع
جوري:اصلا من وين تحصل حد يسويلكم الريوق شرواي
ناصر:الله يخلي المطاعم بالبلاد
جمان وميعاد وساره قالوا بنفس الوقت:بسكم
وبما ان اليوم اليمعه ..ساره وناصر قاموا يتزهبون بيسرون صوب اهل ساره..وطبعا يمان كان حاشرهم يبى ييلس ويلعب مع جمان
اما ميعاد راحت غرفتها تدرس القضيه الي عندها وراها مرافعه باجر
اما جوري ..طبعا جمان ما خلتها بحالها ..حشرتها بالدراسه..مع انها توها مخلصه المدرسه
بس الاخت دحاحه ..على قولتها تبى تستعد للجامعه
قوم هم ناصر كانوا نازلين وشافوهم..
ساره:جمان رحمي عمرج امي
جمان:يا ناس عن الحسد
ساره:متفيجه احسدج انا..وايد ماخذه على عمرج مقلب
ناصر:اقول سرينا
يمان:ماما هذه عمو جمان مب امج
ناصر:اشلون

الجزء التاسع:
ومضى باقي اليوم عادي على الشعب...وطبعا الاخت ريم كانت محتشره تكتب الاغراض المفروض تشتريهم للعرس
على يوم السبت....
طبعا ناصر راح لشغله ..وهو كان يشتغل دكتور
جوري..قامت من وقت وراحت تشوف سالفة السفر وتخلص بقية اوراقها
نيي لميعاد...بعد ما خلصت المرافعه ..وهي كانت طالعه شافت ..ريال واقف لابس بالطو المحاماه ...كانت تكلم نفسها وتقول ..يا ربي انا هذا الريال مب غريب علي انا شايفتنه في مكان..اول ما اقترب منها الريال عرفته هذا سيف اخو فاطمه...طبعا هي من الصدمه الاوراق طاحوا من يدها وراسها كان يدور ...ومب قادره تيود عمرها تحس نفسها خلاص بيغمى عليها من الصدمه
سيف :سلمتي
ميعاد وبصوت مخنوق:مشكور اخوي
سيف:اخبارك ميعاد
ميعاد:الحمد لله اخباركم انتوا
سيف :الحمد لله
ميعاد..من الصدمه ما قدرت تتكلم سلمت عليه ومشت..وفي مكتبها يلست تصيح...يلست تتذكر فطوم ربيعتها ..واتصلت بساره ...الي حاولت تهديها وطلبت من عندها ترجع البيت
ميعاد على طول لمت اغراضها وسارت البيت ..ما قدرت تتحمل ...وكانت خايفه تسال سيف عن فاطمه..
حمدت ربها انها ما شافت جمان بالصاله ..عاد من بيود فمها ..ملقوفه شرى ربيعتها..وعلى طول قفلت باب غرفتها وحتى من غير ما تفسخ عبايتها ...قامت وفتحت البوم الصور ويلست تشوف صورها هي وفطوم ..وكملت صياحها
ساره ردت من دوامها من وقت وتقول بخاطرها...انا متاكده بيطردوني من كثر ما اشرد وسارت صوب ميعاد ..وتقول خبلتبي هل البنت ....كل يوم سالفه
ويلست ساره تسمع لميعاد وحاولت تهديها ..ونصحتها تسال سيف عن فطوم..علشان يرتاح ضميرها
اما عند ريم ...ظهرن هي وجمان وخالتها وساروا صوب المولات يتشرن اغراض عرسها
ولمن خلصوا ريم اتصلت باخوها حمد يمر عليهم...طبعا جمان حشرت الدنيا بس ما حد عطها ويه
وفي السياره الوضع كان هادئ الا من صوت المسجل ..كلهم تعبانين من تمشاية المول..الا الاخ الهايم طول الوقت وهو يناظر بجمان..وطبعا جمان ولا على بالها
واول ما نزلت جمان من السياره ..
حمد:جمان ممكن دقيقه
جمان:اختصر
حمد:ليه جي اسلوبج معاي
جمان:السموحه الشيخ ...
حمد:جمان ممكن اعرف سبب رفضك لي
جمان:انت ادرى بالسبب
حمد:يعني بسبب الوزن..بوعدج اني بنزل وزني..بس انتي عطيني الامل انك توافقي عقب
جمان:يصير خير...طبعا الاخت ولا على بالها طنشت السالفه وسارت صوب غرفتها
اما عند حمد..رد البيت وهو متضايق ..سعود كان نازل اول ما شاف حمد راح لعنده..علاقة سعود وي حمد مره قويه..سعود يعزه كثير
سعود:حمد ...اشقايل ما تسلم علي
حمد..والله ما شفتك
سعود:شو فيك
حمد:ما شي... متضايق شوي
سعود:شو الي مضايقك ..وانا موجود بالهدنيا
حمد:الله يحفظك يا رب...سعود ابى اخف وزني ..واباك تساعدني
سعود:شوف اذا انت تبى تنزل وزنك راح اساعدك ..بس صدقني اذا تبى تنزله علشان جمان..تراها ما تستاهل... وحده مثل هذه منظورها غلط للحياه..الواحد يشوف للاخلاق مب للشكل..وانا احس انها ما تبادلك نفس الشعور
حمد:بخليها تغير نظرتها للحياه عقب ما نتزوج...سعود اباك تحس فيني ..وحده كانت معاك طول طفولتك ..حبها نمى بقلبك من وانت صغير ..صعب اني انساها
سعود:انا بساعدك ومن باجر نسوي نظام غذائي يديد ..ونروح مع بعض الجم..جم حمد عندنا بالدنيا
حمد:طبعا واحد ..اللي هو انا
سعود..ضحك عليه
حمد:سعود مشكور
سعود:مب بينا انت اخوي قبل ما تكون ولد عمي...عيل انا بسري صوب الجم ...انت الحقني عقب
حمد:خلاص تقدمني وانا بييك
طلع سعود من الغرفه ..وحمد يلس يفكر به ..ويقول ما ادري ليه امي وريم ما يدانوك مع انه والله ماشي اطيب منك..اه يا جمان متى يحن قلبج صوبي..ادري انج تعامليني شرى اخوج...بس صدقيني راح اخليج تموتين علي ..بس خلينا نعرس قبل
نزل حمد للطابق الارضي ..وشاف ريم فارشه اغراضها
ام سالم اول ما شافت حمد..طنشت ريم وقامت ترحب وتهلل بحمد
ريم:يى دلوع امه
حمد: الي يغار يدق راسه باقرب طوفه
ريم:عدال ..عدال ..الله يحفظ لي عمراني
ام سالم:شو ذا المنكر بعد..عمراني..مضيعه السنع
ريم:يمه ..تراني ما غلطت ..هذا زوجي
حمد:صدق ..انه ذي البنت مضيعه السنع
ريم:طلعت لسانها لحمد..وسوتله بيدها..سير لاه
حمد ضرب راس ريم على الخفيف ..وراح قعد حذا امه
ريم:سخيف
ام سالم:مسودة الويه...اشقايل تقولين لاخوج جي
ريم:عيوزنا جنه الا دسنالج على طرف
ام سالم:ذلفي من ويهي ...وسيري زقري الشغاله لا بارك الله بعدوينج
ريم سارت تزقر الشغاله..اما ام سالم يلست تسولف وي حمد
ام سالم:حمد ما تبانا نخطب لك يا ولدي
حمد:افا يمه تبين الفكه مني
ام سالم:يا ولدي ابى اشوفك معرس..واشوف عيالك
حمد:قريب يا يمه
ام سالم:يعني تبانا ندورلك على عروس
حمد:العروس موجوده
ام سالم:لا تكون تقصد جمانوا
حمد:وما باخذ غيرها
ام سالم:تراك مسود الويه..اشقيال تركض وراها ..وهي بايعتنك برخيص
حمد:القلب وما يهوى
ام سالم:شو ذا المنكر بعد...يا ولدي الي باعك بيعه...وخلني اخطلبك شيختها
حمد:ما ابى شيختها اباها هي...
ام سالم:اقول حمد...قوم من ويهي ..قوم..لا بارك الله في عدوينك
حمد:افا والله وزعلت عيوزنا..وهذه بوسه فوق الراس
ام سالم:الله يهداك يا ولدي ...انا بزعل من الدنيا كلها وما بزعل منك...بس يا ولدي انا ابى مصلحتك..اخاف الى نهايتك بيكون بيدها ...
حمد:الله يخلينا لج يا عيوزنا ...انا بترخص بسير عند سعود
ام سالم:عافانا الله من الطاري
حمد:لا تعليق
ام سالم:سير توكل...ما اعرف ربي متى يريحنا من ذا الطاري
حمد(وفي خاطره):احسن نسكت ...ولا بتزفنا العيوز
وفي نفس الوقن يت ريم..وشافت حمد ساير صوب الباب....وقالت:وابونا ..والقهوه
وطبعا حمد ولا عطاها ويه
حمد شاف سالم وناصر داقين سوالف عند الباب
حمد:انتوا ما تملون من كثر ما تقابلون ويوه بعض
ناصر:اقول حمد...كل تبن
سالم:قوية صراحة
حمد:افا بس افا يا سالم...بدل ما تدافع عن اخوك تدافع عن هذا الهرم
ناصر :شو

الجزء العاشر

وفي اليوم الثاني....
ميعاد لمن نشت من الرقاد ..قررت تشوف سيف..قالت بخاطرها انا لازم اطمن على فطوم..علشان ارتاح من تأنيب الضمير
كانت متاكده انها راح تحصله بالمحكمه..علشان جي ما راحت لمكتبها مع انه ما كان عندها مرافعه..ولمن وصلت سالت عنه ..خبروها انه عنده مرافعه..وضلت تنتظره وتضرب اخماس باسداس ..يا رب شو صار على فاطمه..جم عندها اللحين...
وفجأه انفتح الباب وظهر سيف
سيف اول ما شاف ميعاد عطاها ذيك الابتسامه الي تدوخ...وهو كان عارف اصلا انه ميعاد كانت معجبه بيه من ايام الثانويه
ميعاد..اول ما شافت ابتسامته ضاعت علومها..ما رامت تكون جمله وحده على بعضها حاولت تسال عن فطوم بس وايد كانت خايفه ..وفي النهايه سالت سيف:
ميعاد:احم ..سيف حبيت اسال عن فطوم
سيف:اول ما سالته عن فطوم تغير ملامح وجهه وقال:شو رايج ناجل هذا الموضوع لبعدين
لكن ميعاد حنت على راسه..الا وتعرف اخبار فطوم
سيف:شو رايج اخبرك بمكان ثاني ..ترى وقفتنا غلط
ميعاد:ارجوك سيف..انا مب قادره من تانيب الضمير
سيف:فطوم... فطوم توفت
ميعاد مب مستوعبه هو شو قال..
ميعاد:شو انت اكيد تمزح ...انت شو تقول..فطوم ماتت..يعني خلاص ما راح اشوفها..يعني ما راح تسمع لي..ما راح تسمع لمبرراتي وكانت تصارخ جنها مينونه..حتى الناس الي بالممر كانوا يطالعونها..ومن غير سابق انذار ..اغمى عليها..
سيف ما عرف شو يسوي ..وشاف بنات بالممر وطلب منهم يساعدوه يودونها السياره..ولمن وصلوا الطوارئ..دخلوها على طول الغرفه وقام الدكتور يجيك عليها..سيف كان واقف بالممر .. شاف ناصر وعرفه على طول ..ناصر لمن شافه شبه عليه
ناصر:سيف
سيف من الخبصه ما رد عليه وعلى طول خبره عن ميعاد ...طبعا ناصر ركض راح لغرفة اخته يطمن عليها..الدكتور الي كان مناوب بالطوارئ طمنه ..وقاله انه شكلها متعرضه لصدمه
ناصر راح لعند سيف يساله شو صار
ناصر:شو استوابها...
سيف:سالتني عن فطوم ..ونزل راسه وقال خبرتها انها توفت
ناصر:لا حول ولا قوة الا بالله...الله يرحمها
ناصر: بس انت اشقايل تخبرها كذا الله هداك انت تعرف كيف كانت تعز فطوم
سيف:هذا الي صار
ناصر:لا حول ولا قوة الا بالله...مشكور سيف ما قصرت ..سير يابوي ارتاح
سيف:خير ان شاء ..عيل انا بسير الله يقومها بالسلامه
ناصر:امين
ناصر اتصل على ساره وجوري وخبرهم عن ميعاد..طبعا ساره حشرته ..شو فيها ..وليش استوابها ...ناصر يله يله قدر يسكتها
وبعد ربع ساعه..جوري وساره وجمان ..كانوا بالمستشفى ..وساره حاشرتنهم بصياحها
ناصر:ساره فضحتينا الله هداج..قلنالج يا بنت الناس ما فيها شي
ساره:اشقايل ما فيها شي ..وهي ولا تحس بنا
ناصر:لا حول ولا قوة الا بالله
جوري:شو الي صار يا ناصر..شو الي وصلها لهنا
ناصر:سيف يابها
جوري وجمان:من سيف
ناصر :سيف يكون اخو فاطمه..جوري شهقت بصوت عالي
جمان:منو فاطمه(طبعا جمان ما تدري عن السالفه اصلا)
جوري:فاطمه ..فاطمه
ناصر:وهو خبرها انها توفت
هذه المره ساره هي الي شهقت وقالت توفت ...الله يعينج ويصبرك يا ميعاد...امس كله تقولي انها مشتاقه لها ..وانها بتروح تستسمح منها ولو طردتها
جوري:انا لله وانا اليه راجعون...الله يصبرك يا ميعاد
جمان:مثل الاطرش في الزفه...فهموني ...منو فاطمه
محد عطاها فيس..كلهم يفكروا بميعاد
ناصر:يله انتوا سيروا البيت ..انا بيلس معاها
ساره:مستحيل اسري واخليها
ناصر:ساره..لا تعاندي هي اصلا ما راح تحس بج..سيري يمان تو بيرد من الروضه
ساره:مب سايره..جمان وجوري بيشوفون عليه
ناصر:براييج
جوري وجمان ساروا البيت ..وجمان كلت راس جوري ما خلتها تركز بالسياقه..لحد ما خبرتها سالفة فطوم
جمان اول ما وصلت البيت ..سيده ركض لبيت ريم....راحت تخبرها عن ميعاد..ما تقدر تيود نفسها ويلست تصيح عندها لمن هدتها ريم
جوري بعد ما بدلت نزلت تشوف جمان..يلست تناديها بس ما حصلتها الا بنفس الوقت ينفتح باب الصاله ..وشافت جمان وعيونها محمره ..جوري بطلت ايدينها وهي على طول ركضت لحضنها ويلست تصيح وجوري تقرا عليها..وصلتها لغرفتها وضلت عندها لحد ما رقدت
اما عند ريم..بعد ما طلعت جمان من عندها ...سمعت دق على بابها
قامت تبطل الباب شافت حمد وحالته حاله وباين عليه الضيقه والخوف
ريم:حمود بلاك ابوي..شو مستوي فديتك..ليه متضايق
حمد:شفت جمان طالعه من عندج وعيونها حمر..شو بلاها
ريم:اها قول من الاول انك شفت جمان...ما حد يعفس حالك غيرها..ويا ليتها تحس
حمد:انا وين وانتي وين..اقولج بلاها
ريم:ميعاد بالمستشفى
حمد:بسم الله عليها ..شو ياها
ريم:سالفة طويله عريضه
حمد:شو سالفته بعد..قولي مب وراي شي
ريم:حتى لو وراك شي ..انا متاكده راح تلغي كل مواعيدك اذا السالفه تخص جمان
حمد:سيري لاه... بروح اسال جمان بنفسها
ريم:تسويها والله حمودي ..ما منك امان
حمد:حمودي بعينج اصغر عيالج انا
ريم:افا ولا تزعل ..يا الشيخ
طبعا ريم ضلت تخبر حمد عن سالفة ميعاد..واتفقوا يروحوا يزورونها بالعصريه
اما بالمستشفى..بعد ما مرت 3 ساعات وميعاد بعدها ما نشت..ناصر طلب من عند ساره ترد البيت وطبعا بعد الحاح من ناصر وافقت ترد..وقبل ما تطلع من الغرفه شافت ناصر يبوس ميعاد على يبهتها ..ابتسمت وبخاطرها ربي ما يحرمنا منك يا ناصر
ساره:ناصر
ناصر:لف صوبها ..واشرلها براسه شو
ساره:احبك...وربي ما يحرمنا منك
ناصر:وربي ما يحرمني منكم بعد..ساره خلي بالج على يمان انا بيلس عند ميعاد
ساره:يا ذا العلم توصيني على ولدي...انت بس دير بالك على ميعاد
قريب المغرب ...
قوم هم ريم راحوا يزورون ميعاد...وعند بوابة المستشفى تلاقوا مع جمان وجوري..وطبعا حمد ما نزل عيونه من عليها ...كان يبى يطمن عليها
دخلوا كلهم الغرفة وحصلوا ناصر عندها
ريم قالت لحمد:عنبو دارك..كليتها بعيونك..يابوك احشم اخوها
حمد:ريم طالعيها اشلون متضايقه ..وعيونها حمر..سيري يلسي حذاها
ريم:اقول روميو الله يعينك على ما بلاك
وبعد فترة قامت ام سالم ..
ام سالم:يله عيل احنا بنترخص
جوري:جمان سيري مع قوم هم ريم..انا بيلس مع ميعاد
وطبعا بعد نقاش طويل عريض وافقت جمان وساروا كلهم بالبيت ..وريم طول الدرب تحاول تهدي جمان
اما بالمستشفى...
جوري:ناصر
ناصر بعد ما سمع نبرة صوتها الي يتخلله الحنان ..الاخ فج حلجه ويلس يطالع عليها..ويقول بخاطره...شكلج تبين تجليطين اليوم
جوري:اخيج..سد حلجك يا السخيف
ناصر:اقول جوري ..شو رايج تسري البيت
جوري:قصوري اسري البيت..اصلا انا ببات عندها اليوم
ناصر:شو ..سيري امي توكلي..انا الي بيلس عندها
جوري:وليه يا الاخو ليكون على راسك ريشه
ناصر:انا من زمان على راسي ريشه مب من اللحينه
جوري:وايد واثق
ناصر:طبعا
جوري:سير تغدا ...سير
ضحك ناصر وشل غداه وسار ياكل..وحليله ما كان ماكل من الصبح كله يحاتي ميعاد
على الساعه 8 ناصر طلب من عند جوري ترد البيت ..وطبعا الاخت بعد طلوع الروح وافقت تروح
اما ناصر ضل طول الليل يحاتي اهله الي بالبيت حريم بروحهم بالبيت ...واتصل بسالم وطلب من عنده يجيك عليهم ...وقال بخاطره..الله يسامحك يا زياد محسوب علينا زيادة عدد
وفجأه قامت ميعاد..واول ما شافت ناصر
ميعاد:راحت يا ناصر..راحت من غير ما تسمع لي ..اباها يا ناصر ..ابا اشوفها ولو مره وحده..بس استسمح منها واخبرها اني كنت ابى احميها من ولد ريل امها ...راحت يا ناصر
ناصر اول ما شافها تصارخ ..راح لحد عندها وحضنها وقام يهديها ..مسك يدها
ناصر:ميعاد..شوفي علي وضغط على زر الممرضه يناديها من غير ما تحس ميعاد
ناصر:قولي وراي..لا حول ولا قوة الا بالله..خذي نفس طويل
ميعاد:لا حول ولا قوة الا بالله
ناصر:يارب اجرني بمصيبتي واخلف لي خير منها
ميعاد:يا رب اجرني بمصيبتي واخلف لي خير منها
ناصر:يا رب ..وخذي نفس عميق
ميعاد:يارب
ناصر ضل يهديها لحد ما رقدت ويت الممرضه تبى تعطيها مهدئ بس ناصر قالها ما يحتاي راح تهدئ بروحها...
وناصر ضل يقرا عليها ..وهو يحاتي اهله الي بالبيت ...يا الله يا زياد ايش كثر محتايين لك
طول الليل ناصر تلفونه ما وقف رن...جوري وجمان وساره يدقوا عليه يطمنوا على ميعاد
وفي اليوم الثاني ..ميعاد نشت من الرقاد وشافت ناصر راقد على الكرسي ..وقالت:الله يريح قلبك يا ناصر ويعطيك على قد نيتك ربي يحفظك ولا يحرمنا منك
ناصر سمع حس حد فوق راسه..واول ما بطل عينه شاف ميعاد..
ناصر:صباح الخير دلوعتنا ...الي وقفت قلبنا عليها
ميعاد:ضحكت ضحكه باهته ..
وقالت:الحمد لله احسن
ميعاد:ناصر بغيت اطلع من المستشفى تعرفني اكره شي عندي بالدنيا المستشفيات تييب الاكتئاب
ناصر:الله اكبر اكتئاب مره وحده..بروح اشوف الدكتور المسؤول عن حالتج
طلع ناصر وراح شاف الدكتور المسؤل عنها..وخبره انها تقدر تطلع ..ناصر يعرف اخته ..ما تحب تبين ضعفها لحد علشان جي ما تبى تيلس بالمستشفى
اما بالنسبه لسالم ...سمع صراخ زوجته ...وراح ركض لها ..
سعاد:سالم لحق علي ..شكلي بربي خلاص
سالم:شو تربي ..بعدج بالسابع
سالم راح ركض يخبر امه علشان تروح معاهم...
اما بالبيت عند قوم هم جوري..ما حد رضى يفطر كلهم نفسيتهم منسده ..سمعوا حد يدق الباب ..وتبطل الباب ودخلوا ميعاد وناصر..طبعا كلهم راحوا يحضنوها..حتى جوري قامت تحضنها وتبوسها..وميعاد كانت تحضنها بقوة لدرجة انهم كلهم استغربوا منها .جوري بنفسها استغربت منها
ناصر:كل هذا لميعاد..تراها الا بعدت عنكم يوم
جمان:لج وحشه يا ميعاد
ناصر:وانا ولد البطه السوده...ما حد سال عني
جوري:ناصر انت هنا...تصدق ما شفناك
جمان:خخخخ
ناصر:شو








الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 4
قديم(ـة) 14-05-2010, 03:40 AM
صورة الزعيـ A.8K ـمه الرمزية
الزعيـ A.8K ـمه الزعيـ A.8K ـمه غير متصل
δЯέαмş
مستشــ¸.·* غرام *·.¸ـــاري
 
الافتراضي رد: وانقلبت الموازين


,’



بسم الله



يعطيك العـــافية
موفقة إن شـــاء الله



https://forums.graaam.com/238622.html


,’


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 5
قديم(ـة) 14-05-2010, 03:54 AM
منايروالقلب حاير منايروالقلب حاير غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: و أنقلبت الموازين / بقلمي


^
^


كتبتي فـأبدعتي

و و و آصلي


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 6
قديم(ـة) 14-05-2010, 04:32 AM
صورة البنت الذي كويسة الرمزية
البنت الذي كويسة البنت الذي كويسة غير متصل
©؛°¨غرامي نشيط¨°؛©
 
الافتراضي رد: و أنقلبت الموازين / بقلمي


.. هلا وغلا
ضحووووووووكه
منورة بتواجدتس...وتمنياتي لج بـ إقامة سعيدة
وانا متابعه لتس بالمنتدى الثاني

ومرحبتين كبار


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 7
قديم(ـة) 14-05-2010, 12:18 PM
فديت ضحكتي1 فديت ضحكتي1 غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: و أنقلبت الموازين / بقلمي


الجزء الحادي عشر...

سالم سار يزقر امه علشان تساعد سعاد ...ام سالم اول ما دخلت الغرفة على طول سارت لعندها
ام سالم:بسم الله عليج يا بنيتي ..شو ياج..توج يا امي الا بالشهر السابع...
سعاد:خالتي احس عمري بموت ...بسرعه يا سالم..الله يخليك مب قادره استحمل
سالم على طول خذ سويج السياره وسار صوب المستشفى...كان يسوق بسرعه جنونيه .. وسعاد طول الدرب تصرخ وتنادي امها
ام سالم:يا بنيتي قولي يا رب..بدل ما تقولين يا يمه
سالم كان زاخ يدها ويقرا اية الكرسي عليها
واول ما نزلوا من السيارة سالم سار ييب كرسي لسعاد...وعلى طول ودوها غرفة الولادة اما ام سالم وسالم ضلوا ينتظرون بالممر
ام سالم :يا ولدي شو بلاك هدي
سالم: مب مرتاح ..حاس في شي بيصير ..احساسي ما يخيب
ام سالم:صل على النبي يا ولدي....ان شاء الله تقوم بالسلامه
سالم:امين...يا رب
ام سالم:اتصل على اختك ...خلها تمر على سلطان وتيبه من الروضه
سالم كان واصل حده صارلهم اللحين 4 ساعات داخل الغرفه وهو يجوف اكثر من دكتوره داخله وطالعه
سالم طرش مسج لريم....واول ما حط تلفونه بجيبه انفتح باب الغرفه ..وهو على طول راح لعند الدكتوره
سالم:ها دكتوره بشري ...
الدكتوره:والله ما ادري شو اقولك....الي صار انه الحبل السري كان ملتف على البيبي وفي وقت الولاده انشد اكثر عليه انا اسفه ...البيبي مات
سالم: يا الله ..لا حول ولا قوة الا بالله...لا حول ولا قوة الا بالله ..الحمد لله على كل حال ...اللهم لك ما اعطيت ولك ما اخذت
ام سالم:شو مات ..وانتن شو فايدتكن داخل ..ما رمتن تسون شي
الدكتوره كانت تبى ترد عليها بس سالم قاطعها
سالم:دكتورة ..حرمتي كيفها
الدكتورة:حرمتك يبالها عملية ..نحتاج توقيعك
ام سالم:وشو عمليته بعد..ما كفاكن ذبحتن الطفل
الدكتورة: هذا نصيبها بالدنيا ...بس احنا لازم نسوي العمليه علشان ننقذ الام
سالم سار معاها وهو لا حاس بالدنيا يحس عمره شرا الربوت يتحرك من غير احساس ووقع على ورقة العمليه ..اهم شي عنده اللحين حرمته ما يستوى بها شي

ميعاد كانت يالسه بغرفتها ...دشت عليها سارة
ساره:ميعاد اشحالج اللحينه غناتي
ميعاد:الحمد لله احسن...ويلست تصيح
ساره:ميعاد ما اعرفج ضعيفة ...ولا مب مؤمنه بقضاء الله ترى هذا نصيبها بالدنيا
ميعاد:سارة ..القضيه مب قضية ضعف ...انا كنت طول الفترة الماضيه كنت امني نفسي اني بجوفها وبستسمح منها ..حتى كنت اقنع نفسي كل ليلة قبل ما ارقد ان بنرد شرا قبل..تصدقين لمن اكون يالسه بروحي اقول بخاطري يا ترى شو يالسه تسوي فطوم اللحين...وسكتت
سارة ما تكلمت ..حبت تعطيها مجال انها تعبر عن الي بداخلها ...
وبعد فترة ميعاد قالت: احم ...سارة ما ادري اشلون اطالع ويه سيف
ساره:اشقايل اشلون تطالعينه..شرا ما الاوادم يطالعون بعض
ميعاد:تدرين سوير ...حد قالج قبل انج سخيفه
ساره:هذه ميعاد الي اعرفها...سيري ارتاحي وراج دوام باجر..
ميعاد:ان شاء الله

جوري كانت بغرفتها ...يالسه تفكر وتقول بخاطرها يا الله انا المفروض اسافر بعد يومين ...يا رب ساعدني والهمني القوة علشان اخبرهم...والله ما ادري الي يالسه اسويه صح ولا غلط ...اشلون اروح لواحد انا حتى ما اتذكر ويه ...حتى صوته ما يالي سمعته الا اليوم الي يانا وهو يرتجف وبعدين اغمى عليه...وطول الاسبوعين الي كان بالمستشفى ما رضى يتكلم الا وي ابو سالم...ويلست تضحك وتتذكر شو سوت في اليوم الثاني من وصولها لبيت ام سالم...نشت من الرقاد ونزلت تحت ..وجافت ام سالم تسوي الريوق..راحت يلست حذاها وتساعدها ..وفجاه دخل عليهم زياد...ويلس يسوي حركات بيده
جوري سارت عنده ويلست تصرخ عليه ...
جوري:انت كله معصب ..وبعد تبى تضرب امي عايشة..اذا ييت قريب منها انا بضربك ..اذا تبى تتضارب سير تضارب وي اولاد اليران
طبعا زياد فاج حلجه ويقول بخاطره ..شو ها الخبله الي يايبينها ..سوالها طاف وسار بره
بعدين يلست ام سالم تخبرها عن زياد وانه ما يتكلم صارله 8 سنين وهم ما يعرفون السبب
ومن ذاك اليوم هي وزياد صاروا وي بعض وكانت دوم تقوله عن مضايقات ناصر وميعاد لها ...وكنت اقول بخاطري ليش تضحك لمن اخبرك وتعطيني نظرات شيطانيه...ثريك كنت فرد من العصابه....
ويلست تتذكر كيف كانت تحب مدرستها اليديده ..وكيف كانت شاطره ...لحد ما وصلت الاعداديه جافت وحده كانت معاها بمدرستها الجديمه...وقالت للصف كامل انه امها هنديه ..ردت البيت وهي كانت وايد تصيح...تتذكر اشلون كلهم التفوا صوبها وقاموا يهدونها حتى ميعاد وناصر كانوا يحاولوا يضحكونها ..بس هي حجزت عمرها بالغرفة وما رضت تروح المدرسه ...وبعد 4 ايام جافت ورقة عند باب غرفتها ولمن فجتها حصلت مكتوب فيها...احنا كلنا بندرس وبنكبر ونشتغل وبنكون ناس مهمين بالدولة الا انتي بتكونين جاهله ما تعرفين شي ...وكان مكتوب بنهاية الورقة..
ناصر ..بيكون دكتور
ميعاد ...بتكون دكتورة
زياد..بيكون دكتور
حتى جمان..بتكون دكتورة
يابت قلم وكتبت تحت الجمله الاخيره
جوري...بتكون دكتورة
ولحد اليوم ما تعرف منو الي كاتب الرسالة...

نرجع للمستشفى...
بعد مرور 5 ساعات ..سالم خلاص ما قدر يصبر اكثر
وسار صوب باب غرفة العمليات ...اول ما مد يده يبى يدق الباب ...طلعت الدكتورة
سالم: بشري يا دكتورة ..اشحالها حرمتي
الدكتورة:انا اسفه بس احنا فقدنا المريضه
سالم:ها
الدكتورة:اخوي ...هذا كان اجلها ...ادعولها بالرحمة
سالم:ما قدر يرد عليها ...بس دموعه كانوا ينزلون
وما قدر يوقف على ريوله يلس على الارض ..رفع راسه يطالع داخل الغرفة وجاف دكتورة داخل تصيح وكلهم ملتمين حوالينها ..استغرب بس الي فيه كان كافيه ومب كان قادر يقوم ويسالهم
ام سالم كانت يايه من المصلى لمن شافت سالم يالس على الارض والدكتورة وافقه تكلمه
ام سالم:بسم الله عليك يا ولدي شو ياك...شو استوى يا دكتوره
الدكتورة:يت بترد ...بس سالم قال
سالم:راحت ..كان عندي احساس انها بتروح
ام سالم: حرام عليكن ذبحتوا المره وولدها...الله يعينج يا اختي ..اشقايل اخبرك انه بنيتج راحت
سالم:لا حول والا قوة الا بالله ...ان لله وان اليه راجعون
سالم حاول يتصل بحمد يباه يوصل امه البيت لحد ما يخلص اجراءات استلام الجثة...بس حمد ما كان يرد..وحاول يدق على سعود ونفس الشي ما يرد

سعود وحمد كان عندهم موعد عند اخصائي تغذيه ..
سالم اتصل على ناصر....
ناصر:حيا الله بسلوم ..لك وحشه والله
سالم:ناصر انت مشغول
ناصر اول ما سمع صوت سالم عرف انه فيه شي
ناصر:سالم فيك شي..مستوي شي
سالم: اباك توصل الوالدة للبيت
ناصر:سالم ..شو مستوي ....شو فيه صوتك
سالم :ناصر...سعاد توفت
ناصر:شو...سالم انت باي مستشفى
ناصر كان يالس بالصاله لمن ياه الاتصال...وسارة كانت يالسه تسولف معاه ولمن سمعت ناصر يقول بأي مستشفى خافت...
سارة:ناصر ...شو مستوي
ناصر:لا حول ولا قوة الا بالله...ام سلطان توفت
سارة:منو ام سلطان
ناصر:سعاد..حرمة سالم
سارة :انا لله وان اليه راجعون...
ناصر طلع من البيت ...وسارة تقول بخاطرها ..لا بالله شكلي بتعقد من طاري الموت ...وبصير جمان رقم 2
سارت سارة تخبر ميعاد وجمان علشان يروحوا العزا

اما عند ناصر كان يسوق سيارته ويقول بخاطره ..يا الله يا سالم كنت حاس ..الله يصبرك
ناصر اول ما شاف سالم..دمعت عينه عليه..اول مره يشوف سالم بهذه الحاله وهو منهار ..وعيونه حمر ..حتى مب قادر يسند طوله..راح لعنده وحضنه وحاول يهديه...
وهم كانوا طالعين من المستشفى ..سالم جاف نفس الدكتورة وهي تصيح وحالتها حالة وكلهم يحاولوا يهدونها كان يبى يعرف شو مستوي وليش هي تصيح جي من وهي داخل غرفة الولادة ...بس مب كان قادر يسند طوله

عزا الحريم كان ببيت اخت ام سالم ...وعزا الريايل كان بالمسيد الى جريب من بيت قوم سالم
اليوم كان اليوم الثالث للعزا ..وطول ايام العزا سالم ما كان يرد البيت الا متاخر كل وقته بالمسيد يقرا قران ...سعود وناصر كانوا ما يخلونه بحاله ...كانوا يحاولوا يخففون عنه
ناصر:سالم يا اخوي ..ما يصير الي يالس تسويه كله حابس نفسك بالمسيد..ما اشتقت لولدك كله يتخبر عنك مب زين عليك محرمنه منك ..بسه انحرم من امه بعد تبى تحرمه منك
سالم:كان منزل راسه ..ويقرا ادعيه
ناصر:سالم...سير ريح شوي
سالم ما قدر يرفض لانه ما فيه حيل اصلا من كثر التعب
ناصر سار وخبر سعود ..وقاله انه بيروح يوصل سالم البيت علشان يرتاح شوي

اما بعزا الحريم ....
جوري وساره وميعاد يالسات حيذا بعض...وسمعوا حريم يتكلمون عن جوري ويقولوا:هذه هي بنت الهنديه الي ربتها ام سالم وعطتها ولدها خلصن البنات علشان تعطيه بنت الهندية
وحده من الحريم قالتلهن. ..خافن الله انتن بعزى وبسكن حش
ردت عليها وحدة ثانيه :ثرنا شو قلن...تراها بنت الهنديه ..ولا كلمة الحق تزعل

ميعاد وسارة لفوا يطالعون جوري...جوري طنشتهم اصلا هي متعودة من وهي صغيره يقولون عنها جي ..بس اول مره تسمعهم يتكلمون بسالفة زواجها...وقالت بخاطرها..الله والزوج حد يسمع ..ولا داري عن هوا داري

اما عند ريم وجمان....
جمان:ريم فديتج بسج صياح .. ما راح يفيدها دموعج
ريم: وي منو اقعد اسوف اللحين ..منو راح يسمع لي وينصحني .. صح انها كانت قليلة الكلام..وكله بحالها عمري ما سمعتها تحش عن حد...بس كانت مونستيني بالبيت ...ويلست تصيح بصوت عالي
ريم: امس سلطان يسلس يتخبرني عن امه .. ويقول ..عمو يعني انا ما عندي ام اللحين..لا ويقول يصير ازقرج اللحين امي بدل عمو ..وقام يسال عن ابوه ما عرفت شو ارد عليه انا اصلا ما جفت سالم من 3 ايام
جمان:الله يرحمها ..ادعيلها يا ريم..هي محتاجه لدعواتج اللحين....فديته سلطان شو دراه يعني شو ماتت...ريم لازم تكونين قويه اخوج محتاينكم اللحين

اما عند سالم وناصر...
ناصر حاول يطلع سالم من حالة الهدوء الي هو فيه ....بس سالم كان يرد عليه بتحريك راسه من غير ما ينطق بولا كلمه
ناصر:سالم شو رايك احجز لك تروح العمرة
سالم:متى
ناصر ابتسم على الاقل رد عليه...
ناصر:بروح باجر المطار وبحجز لك....سامحني سالم ما اقدر ارافجك تعرف البيت ما فيه ريال غيري
سالم: ما تقصر يا ناصر ...يكفي وقفتك معاي

وعلى المغرب جوري وسارة وميعاد ردوا البيت ...وجمان ظلت عند ريم وطلبت من عندهم يقولوا لناصر يمر عليها بعد صلاة العشاء
ميعاد راحت لغرفتها ...اما سارة وجوري يلسوا بالصالة يتسولفون
سارة: فديتج جوري لا تتضايقين ولا تاخذين على خاطرج من الكلام الي سمعتيه
جوري: تصدقين تعودت من كثر ما اسمعهم يقولوا بنت الهندية....بس تطوروا اللحينه حصلوا شي يديد يتكلموا عنه ..شلكهم ملوا من سالفة بنت الهندية ..قالوا خلونا نغير الموجه صاروا يقولوا ما تستاهل زياد
سارة: جوري غناتي ...طنشيهم يختي ناس ما عندها سالفه الا تحش بالاوادم...اصلا زياد يبوس يده انه ماخذنج هو اصلا لمن يشوفج بيتخبل...ما شاء الله عليج جميلة...خليه بس يشوف شعرج ابصملج بتضيع علومه
جوري: فديتج سارة اعرفج يالسه ترفعين من معنوياتي...وانا عمري ما شفت وحده رقيقة وطيبه شراج ... الله يسعدج يا ساره ويسهلج امورج ويحفظلج يماني وتشوفينه معرس
سمعوا صوت ناصر يتكلم بموبايله...جوري غمزت لساره
جوري:تصدقين يا سارة....انا لو بمكان ناصر اشكر ربي بكل صلاة انه عطاني حرمه شرا سارة ..جمال واخلاق وطيبه وتنحط على الجرح يبرى
ناصر سمعهم وراح عندهم ..
ناصر: اصلا مافي شرا سارة اثنين وغمزلها
جوري: وانا اشهد..لو درت الدنيا كلها ما راح تحصل شرواها...ولفت صوب ساره وقالت
جوري: خيبه ساروه ..طاعي خدودج غاديات حمر ...ساروه اول مره اعرف انج تستحين
ناصر: جوري رجاءا ابتعدي عن حرمتيه بتخربينها
جوري: عيد...لالالا عيد الي قلته اشوف
ناصر: خيبه ..خيبه..صايره مال ضرابه
جوري طلعت لسانها لناصر وسارت غرفتها...اما ناصر يلس مع سارة يسولفون
سارة: حياتي شو رايك تروحوا انت وسالم للعمره...وحليله يمكن شوي تتعدل نفسيته
ناصر: ما رد عليها ظل يطالع عليها ويضحك
سارة: احيدني ما قلت نكته
ناصر: صدقت جوري لمن قالت انج اطيب وارق حرمه بالدنيا...
سارة نزلت راسها مستحية
ناصر:انا شاء الله باجر بمر المطار بحجز له ..وما يصير اروح معاه واودركن بروحكن ...سارونه حبيبي بروح امر على جمان..تامري على شي
ساره: سلامتك حبيبي
ناصر باس راسها وطلع رايح بيت هم سالم...وطول الدرب يفكر بجوري وسارة وكل ما يت صورة جوري بباله حاول يبدل صورتها بصورة سارة ...بس طبعا الموضوع مب سهل هذا مب حب يوم وليلة ....بس ناصر كان يردد بخاطره انا اقدر احط سارة مكانها لازم اقتنع انها شرا اختي ..سارة ما تستاهل اخونها..بس والله مب بيدي وضرب صدره صوب اليسار بيده

اما عند ميعاد..كانت تقرا قران لمن ياها مسج ...واول ما بطلت المسج شهقت وقالت سيف
سيف كان مطرش مسج وكاتب فيه...
اهلين ميعاد ...عساج احسن اللحين بغيت اوصلج امانه من عند فاطمه ..يهون عليج فراقها....سيف

ناصر لمن وصل بيت هم سالم ..ضل يدق الجرس بس ما حد يرد اتصل بسالم بس ما كان يرد ...اتصل بسعود قاله انه بالشغل
ناصر:انا مستغرب ...ما يالي مره سالت سالم عن سعود الا وقال انه بالشغل..شكله بيشيب من كثر ما يشتغل
قرر يتصل بحمد...حمد قاله انه وصل جمان البيت وهو اللحين يوصل ريم اللحين
ناصر:اشقايل توصل اختي البيت ..وانا متعني وضارب خط على الفاضي
حمد:يا ابني في اختراع اسمه موبايل...ما وصل صوب بيتكم
ناصر: بس قول انت وين ...جان ما ييتك وخليتك تسحب الي قلته
حمد: تسويها ..عندك ملف اسود في الضرابه
ناصر:اقول ..اقلب ويهك
حمد:على اي صفحه
ناصر : ضحكتني وانا مش عاوز اضحك
حمد:اقول ناصر....سير بيتكم
ناصر:شو












الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 8
قديم(ـة) 14-05-2010, 12:20 PM
فديت ضحكتي1 فديت ضحكتي1 غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: و أنقلبت الموازين / بقلمي


الجزء الثاني عشر:


ميعاد تزهبت ونزلت الطابق الارضي وسارت تفطر ...

ميعاد: يا الخونة ليش ما تنتظروني

سارة :الكسالة اخر ناس يشتكون

ميعاد: طاعوا من الي يتكلم

سارة: قامت تحرك جذلتها يمين ويسار ..تحرها

ميعاد :عشتوا ...

جمان :احنا نفتك من ناصر وجوري...تبدوا انتوا

سارة :على طاري جوري ..وينها

ناصر: غريبة اول مرة تتاخر بالرقاد

ميعاد عطته نظرة قوية ..يعني سارة هنا..وطبعا سارة ولا بالدنيا

جمان :ليكون صايرلها شي ..وعلى طول ركض لغرفتها

ناصر:خبله ذي البنت..ما اعرف متى تكبر

يمان: بابا تاخرنا

ميعاد :خيبه طالع دحاح على ابوه

سارة:ميعادوا صلي على النبي ..عيونج تصيب.. بعدين شو قصدج طالع على ابوه

ميعاد : يا ماما انا عيوني باردة ..جان زين لو تصيب ..وقالت بصوت واطئ كنت بصيب شعر جوري ...وبعدين يا حلوه خليها مستورة لاطلع فضايحج ايام الجامعه

سارة:حلفي انتي بس

ناصر:اقول يمان ..سرينا قبل ما تستوي ضرابه وتشديد شعر

جمان كانت نازله من الدرج :قوية صراحة ..هذا تنزيل من مستواكم (تقصد سارة وميعاد)

ميعاد: لو سمحتي لا تتدخلين بسوالف الكبار ..وبعدين وينها امج

جمان :جفتها راقده

سارة :جمان متى راح تبدين جامعه

جمان : الاسبوع الياي

سارة :اقولج اللحين ريم ليش جي مستعيله على العرس..

ميعاد: دومها مستعيله ..حتى على المدرسه كانت مستعيله..لدرجة انها دخلت الصف الاول وي جمان

جمان: تقول انها تقدر توفق ما بين الدراسه والزواج

سارة: يختي صعب جي

ميعاد: تراوالج الناس كلهم محدودين القدرات شراج

سارة: ميعادوه ..كلي تبن ..بعدين يا ماما الوحده احسنلها تعيش حياتها ..وبعدين لاحقه على المسؤليه

جمان: طاعوا منو يتكلم عن المسؤوليه ..الا ما تقر موليه بالبيت

ناصر رجع ياخذ بوكه كان ناسيه ..وجافهم بعدهم يسولفوا

ناصر:بسكم انفرقعوا يله

جمان: عاشوا راعي انفرقعوا..لا ما نروم صراحة

ناصر:احم احم..اخجلتم تواضعنا

جمان:وابوي ..احسنلي اشرد ..شكلكم تبون تمرضوني اليوم

وبعد الافطار ..الكل راح لشغله وجمان قررت تروح هند ريم


اول ما وصلت مكتبي ...جفت على الطاولة بوكيه ورد ...كلمة روعة قليلة

عليها...وينب البوكيه كان في صندوق مغطاي بقماش مخمل ماروني ومزين

باكسسسوارت ذهبية...استغربت ما احيد اليوم عيد ميلادي قلت بخاطري شو

مستوي منو الي ييت بخاطره اليوم..يلست على الكرسي وشميت الباقة يا الله شو

حلو ريحة الورود ..تريح النفس والبال ..حصلت بطاقة على الصندوق فجيتها

وشفت مكتوب فيها...

الحمد لله على السلامة ...ان شاء الله اخر الطيحات ...هذه امانة لج من عند

فاطمة...ديري بالج على روحج تراج غالية علينا.....سيف

لحضة ..لحضة في جمله يبالها وقفه ..شو يعني غاليه علينا رديت اقرا البطاقة

مرة ثانية وثالثة.. معقولة سيف يحبني... يعني على الاقل هو يكن لي مشاعر

هذا اضعف استنتاج اقدر اوصله ..شميت البطاقة وبوستها

ويلست ابطل الصندوق بايدين ترتجف ...حصلت دفتر ومكتوب عليه..الى غاليتي ميعاد

ها خط فطوم ..مستحيل اتوه عن خطها ...يلست افر بالصفحات ابى اعرف شو

داخل الدفتر..شكله يومياتها ...فتحت اول صفحة وقبل ما اقرا اي شي وصلني

مسج طنشت تلفوني وبديت اقرا بس ما مداني اقرا اول جمله الا وحد يدق باب

المكتب ...رفعت راسي واجوف منو الي ياي ..شهقت ..سيف

وهو ولا على بالله يى ويلس بالكرسي الي جدامي وفسخ نظارته الطبيه...لالالا

ارجوك رجع النظارة مكانها ما فيني على عيونك طبعا قلته بخاطري

سيف:عيبج البوكيه

ميعاد :احم ..وايد حلوه

سيف:طبعا ذوقي...

ميعاد:لا رد

سيف:ميعاد بغيتج بسالفه



تراني مليت من هذا المدير هلكنا كل يوم والثاني ميتنج وياليت يقول شي

مفيد ..لا بالله شكلي بغير قسمي جفت سامي (معاي بنفس المكتب ): بسج

تتحلطمين ترى بسيتويبه شي الريال ..ردت عليه شيخه(معانا بنفس المكتب):

جان زين بنفتك منه

سامي : عافانا الله منكم من حريم .انا قايل المفروض ما يوظفن حريم.. قلتله:

طاعوا ها..الله يعين حرمتك ..انت احسن تضل عزابي .

قطع كلامنا صوت مسج من تلفوني ..واول ما بطلت تلفوني جفت مسج من عند جوري ...

صباح محمل بريحة العطور ...الى ارق القلوب...ربي لا يحرمني منكم يوم...

ممكن نجتمع اليوم كلنا على الساعه 5 ...في موضوع اريد ابلغكم اياه..ضروري

صراحة خفت..قلت بخاطري بسم الله شو مستوي ..لا حول ولا قوة الا بالله شكله ها

الشهر ما راح ينتهي على خير..حاولت اتصل بجوري خوفتني صراحة بس تلفونها

مسكر ...اتصلت بميعاد اسميني بوداي وهي بوادي ..انا اكلمها عن المسج وهي

تكلمني عن سيف..متفيجه هاي

اتصلت بجمان وسالتها قالتي انه وصلها نفس المسج وهي اللحين عند ريم ...واول

ما توصل البيت بتتصل وتطمني...



كنت يالس اكلم حمد اتاكد اذا جهز اغراضه لانه بنسافر باجر الصبح رايحين

العمرة ..وحمد يقول ليش مستعيل بجهزهم بنص ساعه...سمعنا تلفوني يرن

..جفته رقم غريب واول ما رديت عليه ...طلع واحد من المستشفى وقال انه

من لجنة الاخطاء الطبية ويباني اروح عندهم ضروري ...وقال انه صارله 3

ايام يتصل فيني بس انا ما ارد ..استاذنت من عند حمد ورحت المستشفى وانا

اقول بخاطري شو يبى فيني

اول ما دخلت مكتب الريال الي اتصل فيني ..جفت نفس الدكتورة الي كانت تصيح

بذاك اليوم ..تصدقون بعدها يالسه تصيح حشى ما يخلصوا دموعها هاي...لحضة

..لحضة اخطاء طبية ..مستحيل الي افكر فيه يطلع صح كل هذا وانا واقف

اطالع الدكتورة ..استحيت على ويهي ويلست وانا بعدني مبهوت ...

طبعا الريال بدء يعرفني بنفسه وقالي انه من لجنة الاخطاء الطبية ...وعرفني

بالدكتورة وقال انها استشارية نساء وولادة وانها هي الي سوت عملية حرمتي

ويلس يفهمني انها قطعت الشريان بالغلط وقت الولادة وهو الى سوى نزيف وسبب

في وفاة المريضه ...

انا كنت بعالم ثاني وهو يتكلم ..يعني سعاد توفت بخطأ طبي

قطع علي سرحاني الدكتورة ما اعتقد انها كانت تتكلم كانت تشاهق وتصيح

اكثر من هي تتكلم ..تصدقون رحمتها هاي اشقايل تعيش وهي حاسه بالذنب

الريال يلس يفهمني انه في قضية راح تترفع على الدكتورة بسبب الخطا الطبي

...يلست افكر شو الفايدة سعاد راحت مب يايه القضية ترجعها اما عن

الدكتورة ..احساسها بالذنب اكبر عقاب لها ...قلتله اني متنازل عن القضيه

والمسامح كريم بس قلتله اني اخر مره ادش مستشفاكم

وانا طالع سمعت حد ينادي باسمي لفيت الا واجوف نفس الدكتورة...ويلست

تستسمح مني وتعتذر وتقول انها مب قادره ترقد من 3 ايام

سالم: يا دكتورة انا مسامحج ومتنازل عن القضيه بس حبيت اخبرج كل ما تبي

تسوين عملية تذكري انج يتمتي طفل

سرت عنها وسمعتها تشاهق ...ما كان قصدي اجرحها ولا اني ازيد عليها

احساسها بالذنب بس لازم تعرف انه الي صار مب كان هين وانه ارواح الناس

امانه ولا تعيد الي صار مع حرمتي مع وحدة ثانية ....



خيبه شو مستوي بشباب هل الايام ما ادري شو مشكلتهم مع السرعه ...يا

حبهم يسوقوا السيارة بسرعه جنونيه ما يفكروا بعواقب السرعه ولا يفكروا

باهلهم ...لا حول ولا قوة الا بالله ..يا دوبي داخل مكتبي ابى اريح ريولي

شوي صارلي 4 ساعات ما يالس ..اول ما دخلت المستشفى الا واجوف الحشرة في

الطوارئ وعلى طول عرفت حادث ..وبالفعل طلع توقعي صح مجموعة من الشباب

كانوا يتسابقوا بالسيارت وشاحت سيارة واحد منهم ...الله بهدبهم بس ما

ادري متى يعقلوا ....جيكت على تلفوني حصلت مس كول من عند سارة

ومسج...فتحت المسج وجفته من عند جوري ..اول ما قريت السطر الاول استغربت

جوري مب متعوده ترسل شرا ذي المسجات بس لمن كملت السطر الثاني ..قلت

بخاطري شو مستوي...اتصلت عليها بس تلفونها مسكر ..اتصلت بسارة اتخبرها عن

المسج بس هي بروحها كانت مستهمه ...اتصلت بالبيت ردت علي البشكارة

سالتها عن جوري قالت توها ركبت غرفتها ...رديت اتصل عليها قلت يمكن

فتحت تلفونها بس حصلته مسكر ...ما مداني اضغط على زر الاتصال كنت ناوي

اتصل بميعاد بس سمعتهم ينادوني ويقولوا حالة طارئه وعلى طول ودرت

التلفون وطلعت من المكتب...



احس بالصداع...يمكن لاني ما رقدت الا ساعتين يلست معضم الليل ارتب اغراض

السفر...يا الله البيت هادي كلهم رايحين لدواماتهم وجمان عند ريم...كنت متردده

افتح تلفوني ولا ما فيني اكلم حد اصلا احس عمري مخنوقه امس طول الليل

افكر الي يالسه اسويه صح ولا ..ما عندي مجال اتردد او حتى اتراجع ...هذه

وصيه ميت ولازم انفذها.. بس مب انا الي ارمي نفسي على ريال.. سمعت صوت

جمان من ورا الباب تسالني اذا راقده ولا ....يصعب علي فراقج يا جمان انا

اصلا ما احاتي احد كثر ما احاتيج ..اخاف يستوا بج شي لمن اخبرج

...فتحتلها الباب عاد ما اخبركم ويها اشلون غادي من الخوف


جوري: هلا جمان بغيتي شي غناتي

جمان:جوري فيج شي ...مستوي شي ..يعورج شي ..اكيد مريضه وتبي تخبرينا انج

راح تموتين...وقامت تصيح صياح يقطع القلب

جوري بخاطرها:جي انا بعدني ما خبرتها اني بسافر..رحت احضنها ..جمان غناتي

شو مريضه مب مريضه واموت وما ادري شو ....فديتج ما فيني شي لا تستهمي

جمان:عيل شو سالفة المسج

جوري:وليش مستعيله ..راح اخبرج على الساعه 5 ...جمان اشلون استعداداتج

للجامعه

جمان:على قدم وساق...

جوري:اباج توعديني انج راح تطلعين الاولى على دفعتج..وما راح تخلين اي شي

ياثر على دراستج ..اباج تكونين قوية ما تنكسرين بسهولة وما تخلين

الضروف تاثر عليج ...خلي العقبات تدفعج للامام ..دايما خلي ايمانج بربج قوي
جمان: اوعدج..بس ليش تقولين جي

جوري:ليش صايره حساسه..اختي وحبيبتي اريد اطمن عليها فيها شي

جوري:جمان..احيانا الضروف تفرض علينا نسوي اشياء احنا مب مقتنعين فيها

واحيانا نسويها علشان الحياة تمضي واحيانا نسويها لانه يكون دين برقبتنا

ونبي نسدده...واحيانا نسويها لانه قدرنا ونصيبنا بالدنيا ..وفي النهايه

عسى ان تكرهوا شي وهو خير لكم...

جمان: جوري شو تهذين انتي ..ما فهمت عليج شو الي تبينه اللحين

جوري: ابى اقولج اني وايد احبج واعزج وربي يشهد علي

جمان: جوري انتي مسخنه..انتي مريضه صح يالسه تودعيني

جوري:جمان فديتج والله مب مريضه ... تبين غصب تمرضيني

جمان:بسم الله عليج من المرض

جوري: سيري صلي غناتي

جمان:طرده محترمه هاي

جوري:شطورة فهمتيها وهي طايره

جمان حضنتني وطلعت...يلست اصيح اخاف جمان يستوابها شي من بعد ما اخبرها

يلست اجوف الورقة الي عطاني اياها ابوي محمد ..سامحني يا ابوي بس ما اقدر

اركض وراه ..صدقني بخليه هو الي يركض وراي


تجمعنا كلنا على الغدا ...واستغربنا انه جوري مب موجوده مب من عوايدها

سمعت سارة تكلم جمان وتسالها عن جوري .سمعتهم يتكلمون عن مسج شو السالفه

شو مستوي وانا اخر من يعلم..

ميعاد :شو مستوي..عن اي مسج تتكلمون

سارة :سلامات يا الاخت ..انتي وين عايشه امي

ميعاد:عن السخافه ..شو في

جمان:يعني انتي ما وصلج مسج من عند جوري

ميعاد:ما جيكت على تلفوني

سارة:رفعت حواجبها ...الي ماخذ عقلج

ميعاد: سيري لاه

ميعاد:ناصر ...اي مسج

ناصر:جوري مطرشه مسج تبانا كلنا على الساعه 5

ميعاد:جوري مب طبيعيه اليوم

بعدين الكل سار يريح.....


على الساعه 5 كنت نازله من الدرج ناصر وسارة كانوا وراي ...نزلنا

الصالة جفنا جمان وجوري يالسات ينتظرونا صدقوني في شي غير طبيعي

...يلسنا ننتظر جوري تتكلم

سارة :خير جوري في شي ..خوفتينا

جوري :خير ان شاء الله ..ممكن تيلسوا

انا كنت يالسه حذا جوري...سالم وساره كانوا مجابليني ..وجمان يالسه الصوب

الثاني من جوري

جوري :احم ...طبعا كلكم تعرفوا اني المفروض راح ابدا الماستر الاسبوع

الياي

ناصر :المفروض

جوري : المفروض ...بس في ضروف حتمت علي اني ما اكمله هنا

سارة:كيف يعني هنا

جمان :شو ها الالغاز

جوري :يعني راح اكمله بلندن

جمان صرخت: يعني راح تسافرين...اشقايل تسافرين وتخليني بروحي ..حرام عليج

تروحين وتخليني ..اصلا انتي وعدتيني انج ما تخليني مب كافي امي وابوي راحوا



ميعاد :جمان اهدي خلي البنية تتكلم

سارة :ومتى السفر

جوري : الليلة

جوري من اهني قالت الليلة ..وجمان من اهني شهقت...

خلوني اوصفلكم الوضع الي يالس يصير ...سارة مبققه عيونها على جمان الي

تصارخ وتحاول تبعدها عن جوري...

جمان يالسه تصارخ وتقول انتي انانية ما تفكرين الا بنفسج شكلها تخبلت ذي

البنت..وما معطيه مجال لجوري انها تفهمها لدرجة انها كانت تهزها

اما انا كنت متوقعه انه جوري بتسافر لاني سمعت ابوي يوصيها قبل ما يتوفى

..بس ما توقعت الليلة...

نروح للعاشق الصامت اكيد تستغربون اشلون اعرف بسالفة ناصر وحبه لجوري

...اكتشفت كل شي باليوم الي توفى فيه ابوي تصرفات ناصر كانت مب طبيعيه

كان اول ما يدخل البيت يسال عن جوري ..وكان يتصل فيني اكثر من مرة

يتاكد اذا اكلت ولا...وطبعا تاكدت بعد سالفة الشعر الطويل والخبله سارة

مب بالدنيا طيبتها مخرب عليها ..تصدقون انها طيبه لدرجة انه حتى الياهل

الصغير يقدر يقص عليها يبالها شي يصحيها من الي هي فيه....ناصر كان منزل

راسه ..ومكور يده يعني كان شرا الاسد الثائر الي يبى ينقض على فريسته

وبالفعل انقض على فريسته ...ناصر صفع جمان اصلا لو هو ما صافعنها جان

انا صفعتها مصختها صراحة اشلون تتجرأ وتقول انتي راميه نفسج على الريال

جمان ركضت لغرفتها ...ناصر طلب مننا كلنا نيلس قبل ما يقول اي شي

الشغالة زقرت سارة ...على قولتها مدام يمان يصيح

ناصر : وزياد يعرف

جوري : لا

اهني انا الي تكلمت :شو...عيل عند منو تيلسين

جوري : بكون بشقق الطلبه

ناصر :شكلج مضبطه امورج...وتبينا بس نوصلج المطار

جوري : ليش تقول جي...

ناصر:شو تبينا نقول ...شوفي تسافرين تروحين عند ريلج انتي حره ...بس انج

تسافرين وتسكنين بروحج وريلج مب داري هذا الشي مستحيل يصير

جوري :اسمحلي يا ناصر ..ما اعتقد ترضاها لي اني اتصل بزياد واقوله انا

يايه عندك تعال واستقبلني بالمطار ...انا مب رخيصه لهذه الدرجه ..صح

يتيمه بس ما ارمي نفسي على ريال ما سال عني طول عمري

ميعاد :شو ها الكلام يا جوري...القضية مب قضية رخيصه


ولا مب رخيصه القضيه انج ما تعرفين حد اهناك اشقايل تتصرفين بروحج

جوري: ميعاد انا مب اول وحده تسافر بروحها تراني رايحه ادرس ومؤقتا راح

اسكن بشقق الجامعه ...ولمن استقر بدورلي شقه منفصله ...

ناصر : جوري هذه اخر مره اسمعج تقولين ها الكلام ...مب انا خواتي الي يحسوا

نفسهم رخيصات ولا عاقات نفسهم على حد..اذا تبين انا الي اتصل بزياد وغصب

عن عيونه يستقبلج ويحطج فوق راسه

جوري: نزلت راسها وما ردت عليه

ناصر:عندج رقم خالي

جوري : عندي رقمه وحتى عندي رقم زياد ..ابوي عطاني اياهم ارجوك ناصر ما

ابى لا زياد ولا خالي يعرفوا ...انت ما تثق فيني ما تثق اني اقدر


اعتمد على نفسي واقدر اتصرف

ناصر: اكيد واثق فيج ..بس اباج توعدينا اذا احتجتي لاي شي ولا ما قدرتي

تستحملي الوضع تردي

جوري :اوعدك

ناصر...سكت وما قال شي وبعد فترة

ناصر :اغراضج جاهزه ..ناقصج شي

جوري : مشكور ..مب ناقصني شي

طلع ناصر ...وضلينا انا وجوري ودخلت علينا سارة

سارة :جوري لا تاخذي بخاطرج من كلام جمان ..صدقيني ما كان قصدها

جوري : ادري ما كانت تقصد ..وما توقعت ردت فعلها يكون جي

ميعاد :تدريبها وايد متعلقه بج ...ان شاء الله اللحين تهدئ

جوري :ميعاد سيري شوفيها اخاف تسوي شي بعمرها

شليت عمري وسرت صوب جمان...تصدقون اني مب متضايقه بس اكيد مب فرحانه

...صح اني اغار منها بس ما اكرهها ...ليش ما يخلوها تسافر وتشوف حياتها

بسها صايرلها متزوجه على ورق من 8 سنوات وعمرها ما شكت انا واثقه انها

تقدر تدبر عمرها ومستحيل ترمي نفسها على زياد... حتى لمن انطق اسمه احسه

شي غريب ويديد علي

بطلت باب غرفة جمان ...شو ها هذه اكيد تخبلت وبضمير حي بعد...

ميعاد :جمان شو يالسه تسوين..تخبلتي

سمعنا صوت ميعاد تصارخ على جمان ..ركضنا انا وسارة نجوف شو مستوي واول ما

دخلنا الغرفة جفنا جمان يالسه ترمي ملابسها

سارة :بسم الله عليج جمان...شو يالسه تسوين

جمان : بسافر مع جوري...بكمل دراستي بالندن

ميعاد :شو ...

طلبت من ميعاد وسارة يطلعون برة الغرفة...يلست على الكرسي اراقب جمان

وهي ترمي ملابسها بالجنطه

جوري: جمان شو يالسه تسوين

جمان : لا رد

يا الله هاي اشقايل افهمها...

جوري :جمان انا مسافره بعد 5 ساعات ....جفتها هدت ورمت اللبسه الي كانت

بيدها رحت وسحبتها من يدها ويلستها حذاي ...جمان غناتي اباج تحطين ببالج

اني مسافره بطلب من ابوي محمد مب برغبه مني وانتي اكثر وحده تعرفين شو كان

ابوي محمد بالنسبه لي لو كان طالب عيوني كنت بعطيهم اياه فما على بالج

ودمعته كانت بعينه لمن طلب من عندي اسافر...جمان انا بييكم بالاجازات

وانتي تقدري تزوريني كل ما حنيتي ... غناتي لا تخليني اسافر وانا احاتيج والله

لو كان بيدي لهونت اسافر بس ما اجوف دمعتج

جمان :توعديني تزورينا بالاجازات...وتتصلي كل يوم

جوري :اوعدج بزوركم بالاجازات ...اما اتصل كل يوم قوية هذه صراحة

جمان : ما استاهل يعني

جوري :اذا جمونتي ما تستاهل عيل منو الي تستاهل

ويلست احضنها ...ربي يحفظج يا جمان ويحنن قلبج على حمد



يالس اسوق السيارة من نص ساعه ومب عارف وين اسير...

ليش احس الدنيا ضلام وان الشوارع مضلمه..ليش احس عمري تايه بالضلام..ليش

احس داخلي ضلام ...ليش احس الدنيا ضلام وان الشوارع مضلمه ...ليش احس

الكون ضايق علي ..ليش.. يا الله ما ادري اشلون يودت اعصابي وما تهورت كنت

شوي واقول لجوري لا تسافرين لا تبتعدين ...

سمعت تلفوني يرن ... تمنيته يكون سالم لانه اكثر شخص محتاينه اللحين ما حد

راح يفهمني غيره وما حد راح ينصحني غيره ...شفته رقم دولي استغربت

ناصر :الو ...السلام عليكم

:وعليكم السلام ...اشحالك ناصر

ناصر : الحمد لله...منو معاي

:مسود الويه ...اشقايل ما تخبرني انه جوري يايه لندن
ناصر :شو...

































الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 9
قديم(ـة) 14-05-2010, 12:22 PM
فديت ضحكتي1 فديت ضحكتي1 غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: و أنقلبت الموازين / بقلمي


الجزء الثالث عشر:

ناصر :خالي فيصل

الخال فيصل : مسود الويه ..اشقايل ما تخبرني انه جوري يايه لندن

ناصر: خالي منو قالك انها بتي

الخال فيصل:ابوك الله يرحمه ...على اخر زيارة يى لعندي وخبرني ..ووصان عليها

ناصر: خالي انا بروحي اليوم عرفت ...توها مخبرتنا انها بتسافر الليلة

الخال فيصل:شو الليلة

ناصر: شو ما عندك خبر

الخال فيصل:عندي خبر انها بتي لندن بس ما كنت اعرف الليلة

ناصر:خالي ...هي طلبت من عندي ما اخبرك ولا اخبر زياد

الخال فيصل:اشقايل ما تخبرنا ...شو الدنيا سايبه

ناصر:خالي خلها على راحتها ...هي بتسكن بسكن الطلبه وعندها رقمك بتتصل

فيك لمن تحتايك .. وانا راح اتصل بزياد واجوفه

الخال فيصل: شو على هواها هي..اسمع انا الي راح استقبلها بالمطار عطني رقم

الرحله ولا شو ابى برقم الرحله بروح اجيكه اون لاين واجوف متى توصل ..اما

على زياد هب ياي اخبره ...بس تاكد من رقمي عندها

ناصر: الي تجوفه ..حايه اماره خالي

فيصل :ما تقصر دير بالك على حالك وعلى خواتك

ناصر : على خير ان شاء الله

الله يرحمك يا ابوي ...حتى وانت متوفي مرتب لها حياتها ...يا ليتك خليتها شرا

غيرها من البنات تختار حياتها بروحها..يالله الواحد ما يعرف الخيره وين يمكن

لمن تبتعد اقدر انساها ..سبحان الله وعسى ان تكرهوا شئ وهو خير لكم




تخبلت من كثر ما يسالني عمران نفس السؤال ..يعني عرسنا تاجل خلاص ..في

النهايه قلتله اسال امي الي هي تشور عليه انا موافقه ..تصدقون في شي مب

طبيعي في بيتنا اول شي اجتماعات حمد وسعود السريه والطويله ما تبشر

بالخير ..وسالم من ياي من بره وهو سرحان مب بالدنيا موليه ...زين بعد

حصلت شي يشغلني خلني ابدا اطفر بحمد وسعود مع اني ما اداني سعود احسه

دوبه معصب ومتعقد وعايش في عالم غير عن عالمنا بس احسن فاكنه من ويه سرت

غرفة حمد ولمن بطلت الباب سكتوا

ريم :ليش سكتوا ..كملوا عادي ولا كاني موجوده

حمد :ومنو الي قال انج موجوده اصلا

ريم :عن الغلط...خذوا راحتكم في الكلام

حمد :طاعوا هاي ..يا ماما كلام الكبار ما يدخل فيه الصغار

ريم : اقول حمد جنك الى ضعفان

حمد :طبعا ..احنا مش قاعدين نلعب

ريم :لينشق حلجك من الفرحه بس

حمد :بتخبرك شو بغيتي انتي رازه ويهج

ريم :احم ...ما احب يكون في اسرار في البيت وانا ما اعرفها

حمد :ايوا قولي جي ...اشتغلت اللقافه

سعود :حمد انا بروح ..عندي شغل بخلصهم واحصلك

ريم : خيبه ..نسيت انه موجود

حمد :ريم لا تبدين

ريم :ما علينا ...اقول وين سايرين انت وسعود

حمد : ريم سكري الباب وراج

ريم :قويه تطردني من غرفتك...مصيري بعرف

ما حد فاهمني . ..كلهم على بالهم اني ناوي انزل وزني علشان جمان ...ما

انكر انه جمان تعتبر سبب من ها الاسباب ..بس السبب الاساسي ما حد يعرفه

الا سعود كنت من فتره شاك انه عندي اعراض السكري ولمن سويت الفحص طلع

شكي بمحله ..ما خبرت حد الا سعود مافيني على الحشره وعلى موال الوزن

وبالفعل اخترت الشخص المناسب ...سعود عنده قدره غريبه على ضبط اعصابه

..اخذ الموضوع بهداوه سرينا انا وهو المستشفى وسوينا الفحوصات وطلع

عندي سكري بس هب كان مرتفع بس كان لازم يرقدوني عندهم علشان يكملوا

باقي الفحوصات ويراقبون السكري ...وسعود قال لسالم اني برقد بشقته

وطبعا الدكتور لازم علي انزل وزني ضروري واسوي رياضه ...في البدايه

سعود على باله اني ابى اخف علشان جمان فسجلنا بالجم انا وهو بس بعدين لمن

عرف بسالفة السكري سوالي موعد مع اخصائي تغذيه علشان امشي على نظام

غذاني معين ...والحمد لله لحد اخر مره جيكت على السكري كان اوكي والدكتور

طلب من عندي اوقف الحبوب ومع الرياضه والنظام الغذائي بدا وزني ينزل

شوي...ولي ساعدني اكثر شي هو اصراري اني ابين لجمان هب انا الي

ينرفض...انتظري بس يا جمان لخليج تركضين وراي وتتمني نظره وحده مني

واعطيج درس ما تنسينه طول حياتج حتى لو تتطلب اني ادوس على قلبي...

انه المظهر عمره ما كان المقياس الصح علشان نحكم على الناس



صارلنا نص ساعه واحنا مرتزين بالصاله ننتظر الاخ ناصر يوصل...واخيرا

تشرف يبالنا نزفه اللحين.. والله حاله

ميعاد :جان تاخرت زياده

ناصر: سوري تاخرت عليكم ما انتبهت للوقت

جوري: حصل خير .

ركبنا السيارة ...سارة يلست جدام . .انا وجمان وجوري يلسنا ورا ...جمان

طول الدرب وهي ميوده يد جوري وحاطه راسها على كتفها وتصيح خيبه ما

يخلصون دموعها هاي..سندت راسي على السيت ويلست افكر بطلب سيف تصدقون

يبى يخطبني رسمي ما تصدقون وقع الكلمه اشلون كانت علي فجيت حلجي وقلتله

ها اسميني فضيحه اكيد الريال يقول بخاطره هاي ما صدقت على الله

وانخطبت...يلس يخبرني انه كان معجب فيني من ايام ما كنت اسير عند فطوم ..

وطلب من عندي رقم ناصر علشان يكلمه



وجت لحضه الوداع ...يا الله احس بالكتمه والضيقه سلمت على ميعاد الي حضنتني

وطلبت مني اطمنها لمن اوصل ...سلمت على سارونه فديت روحها يا ناس والله

انها تنحط على الجرح يبرى يلست توصيني على نفسي وعلى دراستي ...اما جمان

طبعا فتحتها مناحه حتى الناس يلسوا يطالعوا علينا فضحتنا وما رضت

تسكت لحد ما ناصر قام يهديها ...اما ناصر طلب مني اتصل عليه اول ما

اوصل واطمنه وطلب مني افكر بسالفة زياد بجديه وقالي انه خالي هو الي

بيستقبلني بالمطار جي انا موصيتنه ما يخبرهم بس هو قالي انه خالي اصلا كان

يعرف بروحتي للندن وانه ابوي محمد قايله بيني وبينكم احسن ما فيني على

التكاسي ...خليتهم وراي ورحت لصالة المغادرون انتظر لمن يعلنوا عن

اقلاع الطيارة حطيت ببالي ركوبي للطيارة راح تعتبر نقطة تحول بحياتي ..نقطة

تحدي لذاتي نقطة اثبت فيها لزياد الي ما سال عني ولا مرة اني قويه واني

هب جوري الاوليه الضعيفه الي تتاثر بكلام الناس ...تصدقون اقل تخمين كنت

حاطته ببالي انه زياد اهو الي بييني ما يا ابدا ببالي اني انا الي اروح

لعنده بس حلو شعور التحدي حلو لمن تحط ببالك شي ويكون عندك اصرار غريب

انك توصل لهذا الشي ...يتبدد عندك اي شعور بالخوف ويبقى فقط شعور

المغامره شعور رد الاعتبار ..اصعب شعور للواحد لمن يحس نفسه انه انفرض

على حد ..انه مجرد وسيله يتمسك بها الطرف الثاني علشان يوصل للي يباه

...انك تكون في هامش الشخص الي المفروض تكون انت اساس تفكيره ..ان وجودك

كان ظرف زمني وانتهى.....صح اني ما اعرف زياد ولا اعرف تفكيره ..بس الي

متاكده منه اني فرضت عليه واني كنت بمثابة طوق النجاة الي تمسك بها علشان

يهرب من الواقع الاليم الي كان عايشه...تصدقون انا اعذره بس بنفس الوقت

اعاتبه..اعذره لاني لو كنت بضروفه وابى اشرد من مجهول مسبب لي رعب اسوي

المستحيل علشان ابتعد ..فما على بالك اذا هذا المجهول رد لي صوتي فمن

الطبيعي اني ازيل اي عائق يوقف جدام هروبي من هذا المجهول وانا كنت

العائق وعلشان يزيل هذا العائق لازم يوافق عليه ... بس اعاتبه لانه اكيد

قدر يتخلص من هذا المجهول اصلا المده الي عاشها هناك كانت كفيله انها تنسيه

المجهول ...معقوله ما ييت بباله...معقوله ما فكر فيني طول ال 8 سنوات

...معقوله ما فكر انه في وحده اسمها مرتبط باسمه ...معقوله ما فكر انه

تارك وراه وحده متزوجه 8 سنوات على ورق ...




واخيرا رقد سلطان ...من ساعه احاول ارقده وهو يبى قصة وضل يسالني عن امه

..هب انت بس الي فاقدنها يا سلطان حتى انا صح انها كانت انطوائيه ونادرا

ما كانت تتكلم او حتى يصير حوار من بينا بس وجودها وابتسامتها كانوا

يكفوا.. الله يرحمج يا سعاد...تذكرت ريم اسميني الله يعين عمران عليها وعلى

حشرتها صدعتني لحد ما خبرتها بسالفة الدكتورة والخطا الطبي احتشرت وقالت من

باجر تسير وترفع عليها قضيه شو على بالها ارواح الناس لعبه اصلا يبالها

تسنيع وانت اشقايل ترخص بحياة حرمتك جي ويلست تهدد اذا ما رفعت عليها

قضيه باخذ امي وبنسري المحكمه ..وبعد تعرف تهدد.. بالله عليكم لو رفعت

قضيه وتعاقبت الدكتورة بترجع سعاد ...اما بالنسبه للدكتورة صدقوني

يكفيها الي هي فيه ويكفيها الكلام الي راح ينقال عنها ونظره الدكاتره

والناس لها ...يبالي اتصل بناصر واودعه بالمره ...اتصلت فيه بس مايرد

..وعلى الاتصال الثاني رد علي بس صوته مب كان طبيعي سكرت من عنده على

اساس نتلاقى عند البحر..وبعد نص ساعه وصلت وجفته يالس يطالع الناس

الي رايحه والي راده

سالم:متى تودر هاي العاده

ناصر:ليش شكتلك

سالم:ضريف صراحة

ناصر:كيف الاستعداد للسفره

سالم:الحمد لله كل شي تمام ...ناصر مستوي شي

ناصر:جوري بتسافر الليلة ..سايره لندن

سالم :شو..متى استوا ذا الشي

ناصر:هي خبرتنا اليوم

سالم :احسنلها ...خلها تجوف حياتها..وانت تجوف حياتك

ناصر:حياتي مستقرة والحمد لله ..

سالم :لا تكون بعدك تفكر فيها

ناصر: من اللحضه الي خبرتنا انها بتسافر لندن...في نفس اللحضه قررت

اعاملها كاخت فقط...انا هب نذل افكر في حرمة اخوي...كنت غلطان لمن عطيت

قلبي وعقلي المجال انهم يتعدوا على املاك غيري ...وربي يشهد اني طول الفترة

الماضيه ما تعديت حدودي معاها ...هي لزياد كان المفروض اني دايما اذكر

نفسي بها الشي واحطه ببالي ...من ها اللحضه قلبي راح يكون ملك لسارة

..وسارة تستاهلهم ..بس يحتاي اقومها من الي هي فيه

سالم :والي يقولك عنده الطريقه الي يقومها من الي هي فيه

ناصر :غرد ...

سيف : شو طير ...المهم اسمع




سمعت حس حد يزقرني فتحت عيوني وجفتها المضيفه تطلب مني اربط الحزام لانه

وصلنا..اخيرا ما بغينا صراحة.. شكلي بستقر هنا ما فيني على السيره والييه

بعد ما اخذت اغراضي يلست ادور على خالي فيصل انا متعوده اناديه خالي من

وانا صغيره المهم حصلت حد يناديني لفيت وجفته خالي ما شاء الله عليه خالي

بعده شباب ما تغير عن اخر مره يى وزارنا..ركبنا السياره وطول الدرب وهو

يعاتبني لاني ما بغيت اخبره وقال انه بيدورلي على شقه مع انه كان مصر اني

اسكن معاهم بس انا رفضت وبشده مستحيل اروح لزياد بنفسي... اول ما

نزلت من السياره لفحني اللهوا البارد وانكمشت على نفسي تصدقون شويه

واصيح ابى ارد بلادنا اشتقت لاهلي خلاص ما ابى اكمل الماستر هنا المكان موحش

بكمل ببلادنا..بس تذكرت ابوي محمد ويت صورته ببالي وهو يوصيني قويت قلبي

ودخلت وخالي اصر انه يي معاي بس انا قلتله ما يحتاي بتصرف بروحي ..ويا

ليتني ما طلبت منه يروح سويت نفسي هيرو على الفاضي ما عرفت وين اروح

خيبه وايد شقق و بنايات هنا جفت وحده وسالتها عن رقم غرفتي وصفتلي

المكان زين بعد مب بعيد




ميوده دفتر فطوم ويالسه اقراه ...يا الله طول الفتره الماضيه كنت اظن انه

فطوم ماخذه على خاطرها مني بس بعد ما قريت دفترها اكتشفت العكس

...النذل ولد ريل امها الي ما يخاف ربه قالها انه هو الي خبر ابوه انك

تتحرشي فيني وقالها هذا يزاتج عيل تبين تقلبين السالفه علي وانطرد من

البيت ...وحليلها فطوم وايد انظلمت وهاست بدنياها.. وصلني مسج اكيد من

عند سيف يتخبر عن تجهيزاتي للملجه ...فتحت المسج وكان مكتوب فيه

...غناتي باقي اسبوع وتكونين حلالي شو رايج نخليه عرس بالمره ..ضحكت عليه

من بعد ما تقدم لي رسمي وهو يحن على راسي نملج ونعرس بنفس الليله بس انا

ابى ملجه ابى اتعرف عليه اكثر ...تصدقون ما توقعت سيف يطلع جي طيب وعلى

نياته حتى ناصر وايد يمدحه



توني راده من بيت ابوي ..ويمان فديته رقد في السياره من التعب ..يلست

اطالع عليه وتجمعوا الدموع بعيوني تذكرت الفتره الي مرض فيها ورقدوه

بالمستشفى ..صابه فيروس الاسهال والترجيع اتذكر لمن رحت اجيك عليه بالليل

جفته مب طبيعي وباين انه فيه جفاف اتصلت بناصر 5 مرات بس ما كان يرد

كان عنده مناوبه بنفس الليله ...شليناه المستشفى انا وميعاد وانا طول

الدرب اصيح وادعي ربي انه يحفظه اول ما دخلنا الطوارئ وجافوه نادوا

على دكتور الاطفال المناوب وعطوه مغذي على طول ولمن خلص المغذي يمان حشر

الدنيا بالصياح وضل يصرخ ما يبى ابرة المغذي الدكتور ما كان شايلنها

مجرد انه سكر عليها علشان يعطونه مغذي ثاني لمن يحولونه للجناح بس يمان

ضل يصيح يباهم يشيلون عنه الابره فالدكتور اضطر انه يشيلها ..وبعد نص

ساعه من الفحص يت الممرضه تركب المغذي بس العروق(الوريد) مب كانت واضحه

ويلست تحاول مره ثانيه بعدين قالت بروح انادي الدكتور ويى وجرب وما

نفع ونادي دكتور غيره كل هذا وانا اصيح واشاهق ويمان يصرخ ويقول ماما

يعور وانا كنت احس قلبي يتقطع عليه كنت شويه وابوس يدهم واقولهم بسكم..

بس هم ضلوا يدوروا على عرق في ايدينه وريوله بس ما حصلوا صرخت عليهم

وميعاد كانت تهديني وفي النهايه قرروا يدخلون انبوب من فمه علشان يعطونه

سوائل وبعدين يشيلوه ويكون العروق بانوا شويه ..اول ما دخلوا الانبوب

صرخت عيلهم ميعاد طلعتني بره الغرفه وانا اسمع صياح يمان كنت يالسه على

الارض واللممرضه تهديني وبعد ربع ساعه ظهروا الدكاتره وقالوا بعد ساعتين

بنشيله.لحد اللحين صورته مب راضيه تروح من بالي والانبوب بفمه ..ويمان ضل

طول الساعتين يصيح يباهم يشيلوا الانبوب من فمه وبعد ما شالوا الانبوب

ركبوا المغذي .. في نفس الوقت اتصل ناصر ما قدرت اكلمه ميعاد ردت عليه

وخبرته بالسالفه وبعد 10 دقايق بالضبط يانا واول ما جاف يمان راح لعنده

وقام يحضنه ويبوسه وفجاه طلع وسمعنا صراخ وحشره بره الغرفه رحنا نجوف شو

مستوي الا ونجوف ناصر ماسك اوراق ويصرخ على الممرضه والدكاتره ويقولهم من

سمحلكم تضلوا تحاولون تدخلون المغذي اكثر من 10مرات خافوا ربكم المفروض

تنادوا واحد من التخدير واهو الي يدخل المغذي هم الي عندهم خبره في هذه

الاشياء ...ما قدرت استحمل الوضع ودرتهم وسرت صوب يمان يلست احضنه واقرا

عليه ومن بعد ذاك اليوم تغيرت نظرتي للحياة ...كل ما فكرت انه ولدي

كان بيروح من يدي اقول الدنيا ما تستاهل الواحد يركض وراها ...و ما

طلعت مكان الى ويمان معاي اصلا نادرا ما كنت اطلع خلاص كفايه السنوات

الماضيه كنت بعيده عنه




اسوم جدامج 10 دقايق جان ما نزلتي بروح...يا ربي من اسماء ما ادري متى

تودر هذه العاده لازم نتاخر يوميا عن محاضرتنا بسبتها...دخلت سيارتي

وصبحت على امي عايشه وابوي محمد وبوستهم ..حاطه صورتهم على مخده لونها

بنك..ومعلقه صورتهم بالمرايه الاماميه ...بنفس اللحضه وصلت اسماء

اسماء: يا بنتي عيب هذه الحركات تسوينها بالشارع

جوري:ما سويت شي ...صبحت على امي وابوي

اسوم : جوري دوسي بنتاخر على المحاضره

جوري طالعت عليها بنص عين مب جنه هي الي ماخرتنا ..وصلنا لمحاضرتنا بسلام

الحمد لله انه الدكتور ما كان واصل يلسنا انا واسماء حذا بعض

كالعاده...سرحت افكر بوضعي وبخالي فيصل الي مب قصر معاي بشي من ييت للندن

حتى الشقه يابها لي بعد اسبوع من وصولي ..ودوبه يتصل علي ويباني ازورهم

واتعرف على عايلته وانا ارد عليه واقوله جريب ان شاء الله ..اتذكر اول

ما بديت دراستي ضليت اسبوعين ما اعرف حد من المحاضره للشقه ومن الشقه

للمحاضره لحد ما تعرفت على اسماء هي ساكنه بنفس بنايتي ومعاي بنفس

المحاضرات يعني نفس تخصصي لمن تعرفون سالفتها ترحمونها ..تصدقون انا لحد اللحين

ما جفت زياد مع انه معاي بنفس اليامعه بس هو بقسم البزنس ..اسماء تحن

على راسي كل يوم وتقولي روحي جوفيه مستحيل اسويها واروح عنده بخليها

للايام وهي كفيله انها تيمعنا



ما حد بينزل مستواي الدراسي غير ريم تعرس هي واضيع انا ...لازم كل يوم

بالعصر اطلع معاها تتشرالها اغراض عرسها مب باقي على عرسها الا اسبوع

حد يسمع يقول عرسي رديت عليها واتفقت معاها تمر علي بعد نص

ساعه...طالعت على صورة جوري الي حاطتنها خلفيه للاب توبي اليوم كملت شهر

من سافرت واحسه سنه احس بالوحده من غيرها افتقد لنصايحها لسوالفها

معاي صح انها تتصل كل يومين واكلمها بالمسن كل يوم ..بس هم افتقدها

تصدقون حياتي طول ها الشهر كانت بين جامعه وريم ..يتني رنه من عند ريم

يعني اترياج تحت...ركبت معها ولمن مرينا صوب بيتهم جفتها تسوي باي طالعت

صوب ما هي تسوي باي جفت شخصين يسلموا على بعض بس ملامحهم مب كانت واضحه لي

لاني كنت لابسه نظارتي الشمسيه ...

جمان :منو هذول ..اول مره اجوفهم عندكم

ريم :شو... اشقايل اول مره تجوفينهم

















الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 10
قديم(ـة) 14-05-2010, 12:30 PM
فديت ضحكتي1 فديت ضحكتي1 غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: و أنقلبت الموازين / بقلمي






الجزء الرابع عشر:

ريم : اشقايل ما عرفتيهم...واحد منهم يوسف والثاني الخقاق سعود

جمان: خيبه ما عرفته يوسف متغير عن اخر مره جوفته...بس تصدقين اول مره

اجوف سعود ولا جنه يران

ريم: خلي عنج هل الخقاق اذا احنا ساكنين معاه ما نجوفه ..بس احسن مريحنا من
ويه

جمان :ثريج ضالمه الريال ...كنت اتوقعه لا يرى بالعين المجرده

ريم :لا تبدين ترى بفرج بره السياره

جمان:عافانا الله متوحشه...تصدقين سمر معذوره يوم جافت سعود وتخبلت

ريم: جي وانتي لابسه نظاره شمسيه ...بعدين هو عادي مافيه شي مميز غير عيونه

الرماديه

جمان: بعد عيونه رماديه

ريم : بتسكرين سالفته ولا افرج



فديتها ميعاد ...طالعه تخبل بفستانها الذهبي بس هي وايد مرتبكه ..ما اجوف

شي يخوف جي بعدها تعرفه وتحبه ...عيل لو ما كانت تعرفه شو كانت بتسوي

فينا ...تصدقون رحمتها سارونه ورحمت يدها الي زاختنها ميعاد ..ضاغطه على

يدها من ساعه ومب راضيه تودرها جنها وصيفتها...فاتكم تجوفون ويها لمن

قالوا المعرس بيدش ...انا وريم انبطنا ضحك عليها وانا اقول لريم دورج ياي

الاسبوع الياي لا تضحكين ...ودخل سيف طالع رزه صراحة وهم مره لايقين على

بعض ...وحليله سيف كنت ضالمته بس طلع وايد طيب واهم شي انه يحب ميعاد

...اتذكر ذاك اليوم الي مرضت فيه ميعاد وكانت تشتكي من بطنها ولمن

ودينها المستشفى قالوا عندها الزايده اتصلت بناصر علشان يحصلنا

بالمستشفى ولمن يى كان سيف معاه شكلهم كانوا متواعدين واتذكر نظره الخوف

الي بعيونه ..لكن ميعاد كانت تحفه ذاك اليوم فضحتنا يلست تصيح عند غرفة

العمليات تراوالنا انها خايفه من العمليه بس طلعت الاخت تصيح لانه جسمها

بيتشوه ..على قولتها ريلي بيشرد لمن يجوف بطني ...اعتقد ذاك اليوم سيف

خلص كل باقات الورود الي بالمحلات لدرجة انه ما كان في مكان بالغرفه تحطين

فيه ريولج



اخيج منها ربيعة اسوم تيب الجلطه للواحد ...ما ادري اشقايل اسوم

مستحملتنها ما تنبلع خير شر ...تصدقون صايرلها نص ساعه تتمدح بدكتورها

من كثر ماتمدحه حسيته هيرو زمانه دست على ريول اسوم يعني صرفيها ربيعتيج

قبل ما انتحر...واسوم يلست تلمحلها انها مشغوله وتبي تدرس بس الاخت ولا

بالدنيا يالسه تكمل مدح بالدكتور ...حشى لوح ما تحس تصدقون شويه واروح

اقول للدكتور ارحمها وتعال واخطبها ...

اسوم :بالله عليج مريوم انتي متاكده هذا بني ادم ولا ملاك

مريم:تراج ما جفتيه ولا تعاملتي معاه...ما ادري متى يحس فيني

جوري:خيبه ...مضيعه الحيا هذه البنت(طبعا قلته بخاطري)

اسوم :مريم فجيني ما حيدني جفت دكتور بمواصفاته بقسمنا ...شكلج تجوفين فارس

احلامج بالاوادم

مريم:يا الخبله وحد قالج انه بقسمنا

اسوم:ليش هو باي قسم

مريم :بالبزنس يا ماما ...نسيتي اني اخذ ماده ايليكتف بقسم البزنس

اول ما قالت قسم البزنس بلعت ريجي ...وكنت يايه اسالها شو اسمه بس اسوم

سبقتني

اسوم:شو اسمه

وياليتها ما سالت لاني ما جفت جدامي من كثر الدموع الي تيمعوا بعيوني

...اسوم على طول مسكت يدي وقومتني وقالت لمريوم بنروح عندنا

محاضره...مستحيل الي سمعته زياد ..من ساعه وهي تتمدح بزياد وانا ولا

بالدنيا ...تتمدح بريلي وتتغزل فيه وانا اشاركها ..اه يا حرقه قلبي ابى

اصرخ بصوت عالي واقول حرام عليك يا زياد ليش تسوي فيني جي انا ما سويتلك

شي انا حتى ما اعرفك ليش تحطني بها المواقف ..ليش تحرمني اني اكون شرا غيري

من البنات افتخر واقول هذا ريلي ...مالج حق تمدحينه ..مالج حق تتغزلين

فيه...حتى ها الشي حرمتني منه ...اكرهك...اكرهك يا زياد ..بنفس اللحضه

اتصلت فيني اسوم شكلها بعدها تحاتيني ...فديتها لو لفيت الدنيا كلها ما

راح احصل شراتها...الله يسامح اختها الي دمرت عايلتها علشان واحد ...خلني

اخبركم سالفتها ..اختها كانت تحب واحد معاها بالدوام ...وعلى كلام اسوم

انه ريال ما ينعاب وكان يموت على اختها ولمن يى يخطبها ابوها قاله ان

البنت محيره لولد عمها ...طبعا اختها احتشرت عليهم وقالتلهم انها ما

بتاخذ ولد عمها ولو كان اخر ريال بالدنيا...واختها ضلت سنه تحاول تقنع

ابوها وامها انهم يوافقوا بس ابوها كان مصر على رايه لا وقالها ملجتك راح

تكون بالشهر الياي ...وفي اليوم الثاني اختهم تاخرت بالدوام ..اخوها

وابوها راحوا يدورون عليها بس ما لقوها ... بس حصلوا رساله في غرفتها

كانت كاتبه فيه انها تزوجت عن طريق المحكمه من الريال الي معاها

بالدوام...ابوها ياه جلطه على طول ومات ...وعمها حشر الدنيا على

راسهم وما بقى حد ما عرف بالسالفه ...امها ماتت بعد اسبوع من وفاة

ابوها وصارت سالفة اختها على كل لسان ...وما بقى حد ما عايرهم وعلى

الطالعه والنازله كانوا يعقون عليهم رمسه لدرجة انهم ما كانوا ينادونها

باسمها كانوا يزقروها اخت الشارده...في النهايه اخوها قرر انه يسافر

وياخذها معاه ...واللحين صايرلهم بالندن حوالي 12 سنه...واخوها متزوج

وحده اجنبيه ولاهي بحياته ما يسال عنها بس يي من فتره لثانيه يجوفها اذا

ناقصنها شي ..حرمته وايد قويه ومسيطره عليه ومعودتنه على الشرب والسهر

...وفي يوم واحد من اللي يسهروا مع اخوها حاول يعتدي عليها واخوها

كان سكران ولا بالدنيا ...علشان جي هي ساكنه بروحها ...نصحتها ترد

البلاد وتعيش مع عمها وتستحمل كلامهم ولا تستحمل الغربه بروحها



سعود من ساعه يالس يقنعني اروح معاه اجوف جم نزلت ..لاني ما رضيت طول ها

الشهر اجيك وزني مع انه سعود يقول وايد ضعفان بس انا كنت ابى لمن اوقف

على الميزان اجوف تغير جذري تغير يعطيني الثقه باني سويت شي جبير...تصدقون

طول ها الشهر ما جفت جمان او خلني اقول اني كنت مستقصد ما اجوفها ...

سعود :حمد ..تراك ذليتني

حمد:شو تعطيني جان سرت وياك

سعود:وايد ماخذ على عمرك مقلب...

حمد:صراحة رحمتك ...يله نمشي

سعود:اونك رحمتني ...امشي جدامي بس

اول ما وقفت على الميزان وجفت وزني ...صرخت بصوت عالي يس يس ...

سعود :الحمد لله والشكر ..استخفيت

حمد :سعود ...تعرف جم كيلو نزلت

سعود: وانا اشقايل اعرف وانت موقفني عند الباب

حمد :نزلت 15 كيلو..انجاز صراحة ..باقي بس 5 كيلو واوصل للوزن المناسب

سعود :بسك جسمك مناسب جي

حمد: لالالالا..لازم اوصل للوزن المناسب وابد المعركه

سعود :اي معركه

فاتكم ويه سعود وانا اقوله معركه صاير مسبه ...قلته هذا سر وطبعا سعود

ما سال ..هذا احلى شي في سعود انه ما يدخل في امور احد ...انتظري يا

جمان بس اسبوعين زياده وراح تبدا معركتنا



كنت يالس العب مع يمان مب راضي يرقد على قولته سلطان ما يرقد من وقت

..محد مخرب ولدي غير سلطان وابوه ..خلني بس اجوفك يا سالم لاطلع حرة السهر

فيك...جفت ساره ميوده تلفوني وتقول من ساعه يرن جيكت عليه وجفت مس

كولين من المستشفى استغربت انا ما عندي مناوبه اليوم ...اتصلت عليهم

وبسرعه بدلت وسرت المستشفى يايبيلهم حالة طوارئ وعندهم نقص بالدكاتره

...يى على بالي صورة ساره وهي راده من ملجة ميعاد كانت لابسه فستان احمر

قصير فديتها من بعد ما تغيرت ..وانا صاير مب بس احبها الا اموت عليها

...صح اني احيانا افكر بجوري بس كل ما ييت افكر فيها اذكر نفسي انها

حرمة زياد وان شاء الله راح اعاملها شرا اختي وبس...على طاريها ما ادري

ليش لحد اللحين ما قالت لزياد انها بلندن حتى لمن كلمت خالي فيصل طلب مني ما

ادخل ولا اقول لزياد ...على قولتله اكيد جوري عندها اسبابها...

رن تلفوني ويلست اكلم سارونتي لمن جفت سيارتين يتسابقوا جيكت على ساعتي

وجفتها ساعه 12 هذوله ما وراهم دوامات باجر...كانوا وايد مسرعين انا

متاكد انهم يسوقون فوق 140 وكانوا وراي بالضبط الا واشوف واحد منهم

شاحت سيارته وما قدر يسيطر عليها وعلشان يتجنب انه يصطدم بالسياره

الثانيه لف صوبي ...ومن بعده ما حسيت ولا جفت شي

طفرني يمان من متى احاول ارقده وهو ولا بالدنيا يبى يلعب الاخ ...لا وناصر

يبى بيبي ثاني مستحيل انا اصلا مب متهيئه نفسيا ومن غير انا لحد اللحين ما

نسيت الولاده وهياستها ...فديته ناصر تصدقون اشتقتله اتصلت فيه ويلست

اسولف معاه وفجاه سمعته يصرخ ويقول استغفر الله وبعدين سمعت صوت اصطدام

سيارة ...طاح التلفون من يدي ...وصرخت بصوت عالي ناصر ...الا ناصر ما

اقدر اعيش من غيره



يادوبني سكرت تلفوني واول ما حطيت راسي على الوساده ...الا واسمع صوت

ساره تصرخ وتقول ناصر ..نقزت من مكاني وركض لجناحهم دقيت باب جناحهم

وانا اسمع صوت صياح سارة ..يلست اصرخ عليها سارة شو مستوي بطلي الباب

بطلت الباب وهي لابسه عبايتها وعيونها حمر وتشاهق ..

ميعاد:بسم الله ...سارة شو ياج

سارة:انا متاكده سوى حادث ..والله ...والله سمعت صوت اصطدام

ميعاد:ساره اهدي فهميني ..شو صوت ..وشو اصطدام

سارة: اكيد نقلوه المستشفى اللحين ..

ميعاد :شو مستشفى..ومنو بالمستشفى سارة فهميني..وكيف تسوقين السيارة وانتي

جي حالتج

سارة : ناصر

ميعاد :شو ناصر ...استغفر الله يارب استر ..يا رب استر

سارة :لا تمشين انتظريني بروح اييب عبايتي

ركضت غرفتي ..وانا ما اجوف الدرب جدامي ابى اوصل المستشفى ..فديتك ناصر لا

تخلينا بروحنا ...طول الدرب وانا استغفر وادعي ان ناصر بخير ...بس سارة

وترتني من كثر ما تصيح بصوت عالي ...شوي واسوي حادث لولا انه الله ستر

...دخلنا الطوارئ وسالنا الرسبشن عن الحادث ...يا الله سارة يالسه تصارخ

تبى تدخل غرفة العمليات والممرضه تقولها اختي ممنوع تدخلين وسارة تصارخ

وتقولها ما علي منكم ..غرفة العمليات ولا غيرها ابى اجوف ناصر واطمن عليه

..حاولت اهديها بس شكلها سارة هب بوعيها ...ما عرفت شو اسوي بروحي

احاتي ناصر يا رب قومه بالسلامه مالنا غيره بالهدنيا... اتصلت بسيف ما

قدرت اقول جمله مفيده على بعضها بسبة صراخ سارة .. وبعد ربع ساعه وصل

سيف ...ضلينا ننتظر عند غرفة العمليات مرت ساعه وهم بعدهم ما طلعوا

سيف طلب مني اهدي ساره يقول ليستوابها شي من كثر الصياح ...واول ما طلع

الدكتور سارة سارت ركض عنده ويلست تساله عن ناصر اصلا هي ما عطته مجال

انه يتكلم..سيف طلب منها تسكت شوي علشان نفهم شو يقول الدكتور

...الحمد لله الدكتور طمنا عليه وقال ماله داعي وجودنا لانه تحت تاثير المخدر

وما راح يصحى الا باجر الصبح...طبعا سارة رفضت ترد البيت وباتت

عنده..سيف وصلني البيت وقالي انه بيمر علي باجر الصبح نروح نجوف ناصر.



توني طالعه من محاضرتي وجفت مس كول من عندي خالي ...اتصلت فيه اجوفه شو

يبى ...قالي انه يبى يجوفني بالكوفي شوب ...استغربت شو وراه خالي مب من

عوايده...يا دوبني سرت الشقه وبدلت حتى ما كليت شي خفت لاتاخر على خالي

..وصلت الكوفي وجفت خالي يالس ينتظرني تسولفنا انا هو عن دراستي بعدين

سالته...

جوري :خالي انت مواعد حد

الخال فيصل : شخص مهم بالنسبه لج

جوري: اشقايل مهم بالنسبه لي .لحضه خالي لتكون تقصد زياد

الخال فيصل: يلسي ...ما عندنا حريم يهيتوا بالبلاد من غير ريايلهم



That’s all for today…….any questions

جفتهم كلهم ساكتين ..اشك اذا فاهمين شي كل واحد سارح بدنياه ما علي منهم

الي علي اشرح وخلاص ..يلست الم اوراقي وبعد ماخلصت …..رفعت راسي والا

:تاخرت علي ...قلت انا اييك

:جوان ...شو تسوين هنا

جوان:خطيبي ويايه اطمن عليه ..فيها شي














الرد باقتباس
إضافة رد

و أنقلبت الموازين / بقلمي ، كاملة

الوسوم
الموازين , وانقلبت
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
روايتي الأولى : خايف ياقلبي خايف / كاملة ماعدت اقوى على الجروح.. روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 892 27-10-2019 09:13 PM
روايتي الأولى : أبي أنام بحضنك و أصحيك بنص الليل و أقول ما كفاني حضنك ضمني لك حيل / كاملة ازهار الليل روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 6838 08-08-2019 05:51 AM
رواية ما دريت إن الليالي غيرت قلبك علينا ما خطر لحظة ببالي تنسى كل اللي عطينا / بقلمي ، كاملة •}.جُـgد الـζـزِنْ •° روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 471 10-02-2018 09:14 AM
خاني و ذليته / بقلمي ، كاملة mesho-O-o روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 590 28-06-2014 11:44 PM
مجلس الروايات للإستفسارات و الطلبات ؛ الزعيـ A.8K ـمه روايات - طويلة 2042 24-02-2010 04:37 AM

الساعة الآن +3: 07:59 PM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


youtube

SEO by vBSEO 3.6.1