غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 1
قديم(ـة) 16-05-2010, 04:53 AM
صورة اخطار الرمزية
اخطار اخطار غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي سأنتقم منك يا حبيبي ! / بقلمي ، كاملة


احم احم ..

اعلم ان وضعي لروايتي هذه سيشكل لكم استغراباً بما اني لم انهي كتابة روايتي الأولى هنا ..
المشكلة لدي اني كتبتها على الحاسب و اعلم انني اذا لم اضعها هنا لن استطيع اكمالها بما انني اعمل على حاسبٍ آخر في الأوقات الراهنه ..

روايتي هذه بعنوان : سأنتقم منك يا حبيبي ..

و هي تحكي قصة فتاة تريد الأنتقام و لكن لماذا ، و كيف , و متى ؟! فهذا سنعرفه في احداث الرواية ..

بطلة قصتنا في الرابعة عشر من عمرها و التي تصغر اغلب الشخصيات المتواجده فيها ..

ستكون القصة مختصرةٌ إلى حدٍ ما .. و لكني سأحاول ايضاح كل شيء باختصار بعيداً عن التفاصيل الممله ..

و اليكم مقدمة القصه او الروايه .. :

تعالى الصراخ في صالة المنزل الصغير و لكنه هدأ فجأه .
انسكبت دمعةٌ على خد ابنت الاربع عشر عاماً و هي ترى بناظريها والدها يقتل شقيقتها بيديه و قد انتفظ جسد

شقيقتها الهزيل من الألم و الروح تنتزع منها لتخرج إلى بارئها .
استيقظت في المشفى الذي نقلت إليه و اخذت تجول بناظريها في المكان و لكنها انخرطت في البكاء و هي

تتذكر احداث ذالك اليوم بتفاصيله ...


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 2
قديم(ـة) 16-05-2010, 05:01 AM
صورة اخطار الرمزية
اخطار اخطار غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: سأنتقم منك يا حبيبي !! / من تأليفي ، رواية غموض و رومانسيه ..


الشطر الأول :

======
تعالى الصراخ في صالة المنزل الصغير و لكنه هدأ فجأه .
انسكبت دمعةٌ على خد ابنت الاربع عشر عاماً و هي ترى بناظريها والدها يقتل شقيقتها بيديه و قد انتفظ جسد

شقيقتها الهزيل من الألم و الروح تنتزع منها لتخرج إلى بارئها .
استيقظت في المشفى الذي نقلت إليه و اخذت تجول بناظريها في المكان و لكنها انخرطت في البكاء و هي
تتذكر احداث ذالك اليوم بتفاصيله ...
===================
بهاء تتحدث بالهاتف مع حبيبها الذي اعتادت على محادثته كل ليلة و اختها الصغيرة ذات الأربعة عشر عاماً

"اروى" تجلس في الغرفة ذاتها و تسمع الحديث الذي يقولانه الأثنان كالعاده حديث غزل و اشتياق .. ثم
فجأه سمعته يقول : بهاء حبيبتي هل نلتقي غداً ؟
عقدت اروى حاجبيها و كادت ان تمنع شقيقتها ولكن الأخرى قد سبقتها قائلةً : حسناً نلتقي لكن اين ؟
حبيبها : اذهبي للحديقه و انا آتيك و نذهب سويا حسناً ؟
بهاء : موافقه يا حبيبي !
قاطعتها اروى محذرةً بصوتٍ قد سمعه حبيب بهاء : لا تذهبي انه يكذب عليك ! الشباب يبقون شياطين على

هيأت إنسان !
بهاء عاقدة الحاجبين : مالذي تقولينه " هشام " ليس كالشباب الآخرين !
اروى بانفعال : لو انه ليس مثلهم كما تقولين لما حدثك او طلب صورك او مقابلتك !
هشام انفعل قائلاً : لا تصدقيها انا احبك و اريد ان اراك حبيبتي .. اريد ان اراك ثم اتزوجك !
بهاء بغرور : هل سمعتي يا صغيره ؟ الأفضل لك ان تنصرفي بما انك لا تعرفين لحديث الكبار ..
صرخت اروى بانفعال : بل حديث اغبياء .. غبيه غبيه .
و انصرفت سريعاً بينما اكملت بهاء محادثة هشام .
بعد الظهيره خرجت بهاء لتقابل هشام على الرغم من تحذير اروى لها ..
عادت بهاء مساءً باكيه و قد وضح شكلها المبهدل و ثيابها الممزقه مما جعل اروى تصرخ خوفاً : بهاء مالذي

حدث لكِ ؟؟
مسحت بهاء دموعها ولا تزال تسكب الدموع المالحه : لقد حدث ما حذرتني منه !
صرخت اروى : لااااااااااااا لا تقولي لااااا
سمع والدهم اصواتهم المتعاليه فتقدم إليهم و رءا حال بهاء فغضب بشده و اخذ بضربها و الصراخ بها حتى

جزمت ان نهايتها هنا !
و هذا ما حدث فعلاً فقد قتلها والدها بعد ان عذبها ضرباً امام ابنته الصغيرة اروى و لم يراعي صغر سنها
حتى ..
==========
عادت اروى التي شابت شعرات رأسها البني قليلاً مما حدث و هي لا تزال صغيرة السن و قد ساءت حالتها

النفسيه جداً .
في احد الليالي شاهدت هاتف شقيقتها الكبرى الذي احتفظت به يرن بنغمة مألوفه ، نظرت إليه بعينين ذابلتين
و امسكته بيدها لتجد اسم المتصل : حبيبي .
نمى الحقد في قلبها الصغير و اشتعلت نار الأنتقام فيه ، ردت عليه دون كلمه فقال الأخير بصوتٍ هادء :
حبيبتي بهاء .. انا آسف لكني لم اتمالك نفسي عزيزتي .. سوف اصحح خطأي و انا قادم للتقدم اليك ..
اتسمعيني .. بهاء !
ردت اروى بصوتٍ متهدرج و التعب واضحٌ فيه بسخرية : لقد فات الأوان على تصحيح الأخطاء ..
هشام بتساؤل : اين بهاء ؟
اروى بكره شديد : لقد ماتت ! بل لأصحح الكلمة افضل فالنقل لقد قتلها والدها !
نزلت صاعقة مفاجأة على هشام الذي قال : اروى مالذي تقولينه ! انت تكذبين ! كيف له ان يعلم بهذا ؟!
اروى بنفور : بكاءها ، ثيابها ، شكلها !! كل هذا و كيف له ان يعلم ؟!
لم تسمع سوى صوت الهاتف ساقطاً على الأرض فتبسمت بسخريه و قالت : ياه لقد صدقت هذه التمثيلية

حقاً يا هشام ، الأفضل لك ان تجد اخرى تلعب معها بغباء شقيقتي .
سمعت صوت فوضى و اصوات ركض و غيرها من محادثات متسائله فبتسمت بسخريه : تمثيلية مقنعه !
و اغلقت الخط ..
==========
يتبع ..


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 3
قديم(ـة) 16-05-2010, 05:11 AM
صورة الـــمـــــاس الرمزية
الـــمـــــاس الـــمـــــاس غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: سأنتقم منك يا حبيبي !! / من تأليفي ، رواية غموض و رومانسيه ..


واااااااااااااااو

جنااان

مره نايس

ومتحمسه اشوف البارت الثاني

تقبلي مروري

تحياتي

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 4
قديم(ـة) 16-05-2010, 05:18 AM
صورة اخطار الرمزية
اخطار اخطار غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: سأنتقم منك يا حبيبي !! / من تأليفي ، رواية غموض و رومانسيه ..


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها الـــمـــــاس مشاهدة المشاركة
واااااااااااااااو

جنااان

مره نايس

ومتحمسه اشوف البارت الثاني

تقبلي مروري

تحياتي
اهلاً بك الماس

يسعدني ان قصتي المتواضعه نالت اعجالك ..

بأذن الله قريباً ..

مقبول عزيزتي "^ ^

في امان الله

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 5
قديم(ـة) 16-05-2010, 06:02 AM
ټـڠ ـبٽ ٱڝبـڙ ټـڠ ـبٽ ٱڝبـڙ غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: سأنتقم منك يا حبيبي !! / من تأليفي ، رواية غموض و رومانسيه ..


حلوه الروايهـ...
وممكن اروى راح تتنقدم لاختها...
او قصة اختها تسبب لها عقده من كل الشباب...وهالعقده تكون عائق لكل اللي يحاولون يتقربون منها...
لكن.!!!
انا مو من مؤديين كتابة راويتين في وقت واحد...لان راح يصير في تشتت وصعب الكاتب بيدع فـ كل الروايتين...يعني اكيد راح يكون فيه تتقصير...
وتمنيت تكون الحورات عاميه لانها اقرب للقراء....لكن هذا الشي مايقلل من روعة الروايهـ...
تـ ع ـبت اصبر
^_^


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 6
قديم(ـة) 16-05-2010, 06:41 AM
صورة الزعيـ A.8K ـمه الرمزية
الزعيـ A.8K ـمه الزعيـ A.8K ـمه غير متصل
δЯέαмş
مستشــ¸.·* غرام *·.¸ـــاري
 
الافتراضي رد: سأنتقم منك يا حبيبي ! / بقلمي


,’



بسم الله



يعطيك العـــافية
موفقة إن شــاء الله



https://forums.graaam.com/238622.html




,’


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 7
قديم(ـة) 02-06-2010, 08:27 PM
صورة اخطار الرمزية
اخطار اخطار غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: سأنتقم منك يا حبيبي ! / بقلمي


مرحباً اعزائي مجدداً ، روايتي هذه سبق ان اخبرتكم بالضروف الي مرت علي ، قررت في النهايه ان استكملها هي و اشكر مشرفنا الزعيمه على حرصها و حنونه التي شجعتني منذ البدايه للأسمرار و مساعدتي للأختيار و اليكم الشطر الثاني منها ^ ^

الشطر الثاني :

==========

اروى اصبحت فتاةً اخرى مختلفة عن السابقه فقد اصبحت ترتدي الثياب السوداء و تفضل العزله رغم انها في السابق كانت فتاة اجتامعيه و متساهله جداً و لكن المشهد الذي رأته امام عينيها قلبها 180 درجه حتى انها اصبحت تستيقظ من النوم فجعه و تعاني من الأرق دائماً وقد صار همها الوحيد هو التخطيط للأنتقام من هشام حبيب اختها الذي حطمها ،..

==========

اصبح كئيب الحال فقد احب بهاء و لكنه كان السبب في موتها .. تذكر تلك اللحظات التي قضياها في الحديقه مابين ضحك و احاديث مختلفه و عندما ركبا السيارة ليعيدها إلى المنزل لم يشعر بنفسه إلا يقودها إلى تلك الأماكن التي اعتاد الشباب ارتيادها لأشباع رغباتهم وحدث ان سيطر الشيطان عليه و لم يقوى على المقاومه .. تذكر بكاءها و ترجيها .. صرخاتها .. خوفها .. شكلها .. صوتها .. كل شيء الآن اختفى .. و بسببه هو .. لن تعود له .. حبيبته بهاء لم تعد موجودةٌ و لن تعود .. سقطت دموعه .. دموع الندم .. دموع ذرفها على حبيبته .. لن يعود قادراً بعد الآن على الأرتياح .. ظلمها بسبب حبه لها .. ظلمها بسبب سيطرة الشيطان عليه .. تذكر ذلك اليوم عندما استيقظ صباحاً وهو لا يتذكر ما جرى و التفت حوله مستغرباً المكان الذي هو به و عندها تذكرها و تذكر ما حصل فتساقطت دموع الحسرة من عينيه .. و نهض بجزع ليرى ان كانت لا تزال هنا .. اخذ يجول المكان باحثاً عنها ، لكنها لم تكن موجوده فخطر في ذهنه مباشره انها عادت إلى المنزل بأي وسيله .. اخذ بالأتصال عليها و لم يجد رداً فعاد إلى المنزل و اكمل محاولاته الفاشله حتى ردت عليه بصموت و عندما اخبرها بما يريد سمع صوت شقيقتها التي تعرف بكل شيء فاستغرب ذلك و عندما علم بما حصل لحبيبته لم يحتمل فسقط ارضاً و لم يعد يعي شيئاً إلا عندما استيقظ على سرير المستشفى ..

=============

حالتها النفسية ازدادة سوءاً ، فقد اخذ وجهها بالأصفرار ، و فقدت بريق عينيها و لونهما الأبيض الذي تحول إلى الأحمرار ، و قد اصبحت اكثر عزلة ، و اكثر نحفاً ، و اللون الأسود لا يكاد يفارقها ، و موسيقى الروك رفيقتها ، شعرها البني غيرت لونه للأسود ، و اصبحت تستخدم العدسات السوداء التي تخفي لون عدستيها الحقيقيين ، كانت تفكر فقط بالطريقة اللتي يجب ان تتبعها للأنتقام حتى يسر لها الشيطان الأمر فتبسمت بخبث و هي تنوي شراً لحبيب شقيقتها ...

==============

كان جالساً في غرفته كالعاده يتذكر اللحظات التي قضاها مع بهاء حتى قاطعه رنين هاتفه المحمول فاجاب بهدوء : الوو !
سمع صوتاً انثوياً بديع : مرحباً !
للحظة نسي كل شيء و اخذ يستمع إليها و ينجرف نحو بئرٍ اخرى ..
تحدث بهيام : اهلاً .. من معي ؟
قالت بدلعٍ متكلف : معك وفاء .. اهذا هاتف مريان خليل ؟
اجابها باعجاب : الا اصلح مكانها ؟
ضحكت ببرود و اجابت : بلى ، طالما مصر !
نسي نفسه معها بل انه نسي من كان يفكر بها قبل ان تتكلم ..


===============

ترى ماذا تخطط اروى لتنتقم من هشام ؟

و من يكون هشام ، و هل نسي بهاء حقاً ؟

ماذا ستكون ردة فعل هشام ان علم بما تخطط له اروى ؟

و الآن في امان الله


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 8
قديم(ـة) 02-06-2010, 09:43 PM
صورة • Ņṩєэṫ aήśảқ « الرمزية
• Ņṩєэṫ aήśảқ « • Ņṩєэṫ aήśảқ « غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي رد: سأنتقم منك يا حبيبي ! / بقلمي


وآآآآآآو ..
تســ’ـــلمـ يمنــ’ــــــآك يآلغلآ ..
بدآيــ’ــــه مرهـ روـوعــــ’ـــــــه ..
يعطيك ربي ـآلف عآفيـــــ’ـــــــه ..
موـوفقــ’ــــه بإذن الله ..
متآبــ’ـــــــعه لكـ ../~


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 9
قديم(ـة) 04-06-2010, 04:33 AM
صورة ♫ معزوفة حنين ♫ الرمزية
♫ معزوفة حنين ♫ ♫ معزوفة حنين ♫ غير متصل
©؛°¨غرامي فضي¨°؛©
 
الافتراضي رد: سأنتقم منك يا حبيبي ! / بقلمي





بدآيـة حلــوة ..
وآضح آن أروى بـ تحآول تعلق هشـآم فيهـآ ..
لمـآ تلقى طريقة تنتقـم فيهـآ منه ..
لآنه تسبب بـ موت آختهـآ ، لكن ممكن تورط نفسهـآ معه !

بـ آنتظـآرك تشوقت حتى آعرف وش بيصير ..
يعطيك العآفيـة ..




الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 10
قديم(ـة) 06-06-2010, 06:10 PM
صورة اخطار الرمزية
اخطار اخطار غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: سأنتقم منك يا حبيبي ! / بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها Я๑๑ђ}~Ťĕƒlặђ}~(●̮̮̃•̃) مشاهدة المشاركة
وآآآآآآو ..
تســ’ـــلمـ يمنــ’ــــــآك يآلغلآ ..
بدآيــ’ــــه مرهـ روـوعــــ’ـــــــه ..
يعطيك ربي ـآلف عآفيـــــ’ـــــــه ..
موـوفقــ’ــــه بإذن الله ..
متآبــ’ـــــــعه لكـ ../~
الله يسلمك ..

يسرني انها نالت رضاك

الله يعافيك

تسلمي ، وياك يا رب

ؤيشرفني ذلك .. ^ ^

في امان الله

الرد باقتباس
إضافة رد

سأنتقم منك يا حبيبي ! / بقلمي ، كاملة

الوسوم
بهاء ، اروى ، هشام ، وفاء ، نادي ، سأنتقم ، منك يا ، حبيبي !
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
روايتي الأولى : أبي أنام بحضنك و أصحيك بنص الليل و أقول ما كفاني حضنك ضمني لك حيل / كاملة ازهار الليل روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 6835 28-05-2019 01:18 PM
حبيبي المقنع / بقلمي ، كاملة الحنان الخالد روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 556 03-05-2016 04:47 PM
مجلس الروايات للإستفسارات و الطلبات ؛ الزعيـ A.8K ـمه روايات - طويلة 2042 24-02-2010 04:37 AM
قصة رومنسية ولا أروع / كاملة رمشة العين ارشيف غرام 47 01-06-2008 06:21 PM
قمر و خالد المسافر511 ارشيف غرام 1 18-08-2007 05:29 AM

الساعة الآن +3: 05:34 PM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


تصميم دريم تيم

SEO by vBSEO 3.6.1