غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 821
قديم(ـة) 25-01-2011, 01:04 AM
رجفة أمل رجفة أمل غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: فرسان على جمر الغضى / الكاتبة : وديمة العطا


صباااح/ مسااء الخير
روايه أكثر من رائعه ...
جد جد إبداااااع يفوق الوصف

قوتـــــــــــــــــــــــــــــــه
...أعتقد والله أعلم قوته في براسها موال وتبي تغنيه ...وإلي هو أنها تنتقم لقبيلتها عن طريق دخولها لقبيلة خصومهم ،وهي سبق وذكرت إنه مستحيل يقدروا يدخلوا هالقبيلة ... بس هي رح تساعدهم وتسهل لهم الطريق للدخول بعقليتها الداهيه وبمكرها <<<< تراها ماهيب سهلة...

بــــــــــــــــدور
والله ما أدري وش أقول عنها ، إلا إنها وحده متهووووره ، والله يستر وش رح يصير فيها ...
أنا خايفه إنه يصير شي براكان ...
الله يعينك يالليث ..

شــــــــــــــــوق
الله يساعدها ... والله إنه حالتها صعبه .....
والأردى منها قمااااد ,, ربي يصبرك .

مــــــــــــــــها و فهـــــــاد
الله لا يغير عليكم
معزوفة حنين و وديمة العطاا
مشكووووورات ع الإبداااع


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 822
قديم(ـة) 25-01-2011, 01:05 AM
صورة ♫ معزوفة حنين ♫ الرمزية
♫ معزوفة حنين ♫ ♫ معزوفة حنين ♫ غير متصل
©؛°¨غرامي فضي¨°؛©
 
الافتراضي رد: فرسان على جمر الغضى / الكاتبة : وديمة العطا





صبـــــــــــــــــآإح الإختبااراااات والهم والغم ..

معليش إعذرووني ما تواصلت معكم الكم يوم اللي فاتوا ..
بس اليوم انتبهت لـ رد وديمـــة في واحد من المنتدياااات اللي هي تنزل فيهم ..

هذا الرد اللي كان قبل يومين ..





اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها وديمه العطا مشاهدة المشاركة
ياله فديت انا الي ملو من الروااايه والي يدااافعون عن راعية الروايه

انا اعترف انيه مقصره وباذن الله قريب بتنتهي الروايه وبتفتكووون منها وانا والله يا نوير عزوميه مش لين اهنااااك للروايه هذي

ما احس انها على الكيييف ماغير فلم هندي مادري كيف طحت فيه لاكن معوضين في الجااايه اذا الله كتب النا نكتب غيرها

محبتي الكن يا الغوالي


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 823
قديم(ـة) 25-01-2011, 01:07 AM
صورة ♫ معزوفة حنين ♫ الرمزية
♫ معزوفة حنين ♫ ♫ معزوفة حنين ♫ غير متصل
©؛°¨غرامي فضي¨°؛©
 
الافتراضي رد: فرسان على جمر الغضى / الكاتبة : وديمة العطا


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها رجفة أمل مشاهدة المشاركة
صباااح/ مسااء الخير
روايه أكثر من رائعه ...
جد جد إبداااااع يفوق الوصف

قوتـــــــــــــــــــــــــــــــه
...أعتقد والله أعلم قوته في براسها موال وتبي تغنيه ...وإلي هو أنها تنتقم لقبيلتها عن طريق دخولها لقبيلة خصومهم ،وهي سبق وذكرت إنه مستحيل يقدروا يدخلوا هالقبيلة ... بس هي رح تساعدهم وتسهل لهم الطريق للدخول بعقليتها الداهيه وبمكرها <<<< تراها ماهيب سهلة...

بــــــــــــــــدور
والله ما أدري وش أقول عنها ، إلا إنها وحده متهووووره ، والله يستر وش رح يصير فيها ...
أنا خايفه إنه يصير شي براكان ...
الله يعينك يالليث ..

شــــــــــــــــوق
الله يساعدها ... والله إنه حالتها صعبه .....
والأردى منها قمااااد ,, ربي يصبرك .

مــــــــــــــــها و فهـــــــاد
الله لا يغير عليكم
معزوفة خنين و وديمة العطاا
مشكووووورات ع الإبداااع




هلالالا والله ..

امممم قوته اتمنى انها تسااعدهم في غزوهم ..
ما عادنا نقدر نتوقع ..
دايما تصرفااااتها تصدمنا و تكون غير متوقعة ، الله يستـــر منها ..

العفــو يا قلللبي ..
نوووووو^_^وووورتـــــي يالغـــــــــــــلآ ..




الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 824
قديم(ـة) 04-02-2011, 07:44 PM
صورة ♫ معزوفة حنين ♫ الرمزية
♫ معزوفة حنين ♫ ♫ معزوفة حنين ♫ غير متصل
©؛°¨غرامي فضي¨°؛©
 
الافتراضي رد: فرسان على جمر الغضى / الكاتبة : وديمة العطا





مسسـآإكم ورد ..

انا قلت من قبل ان الكاتبة عندها ظرف ..
وبـ توقف فترة عن تنزيل الاجزاء ..

راح اطلب من المشرفات غلق الرواية ، لـ حين نزول الجزء ..

اي استفســـآإر ثاني ..
عندكم المدونة او المجلس او مراسلتي عالخاص ..




الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 825
قديم(ـة) 03-03-2011, 03:03 PM
صورة ضمني بين الاهداب الرمزية
ضمني بين الاهداب ضمني بين الاهداب غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي رد: فرسان على جمر الغضى / الكاتبة : وديمة العطا


الـسلآم عليكمـ..,
.
.
الحمدلله على سلآمة وديمه..,
.
.
تفتح بطلب من الناقله..,
.
.
موفقين=)
.
.

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 826
قديم(ـة) 03-03-2011, 03:11 PM
صورة اغ ـتراب الرمزية
اغ ـتراب اغ ـتراب غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: فرسان على جمر الغضى / الكاتبة : وديمة العطا


آآخيرآآ


حمدلله على السسسلامه


يعطيك العافيه ضمني .. ربي يسعدتس

بنتظآآآر معزوووفه

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 827
قديم(ـة) 03-03-2011, 10:50 PM
صورة ♫ معزوفة حنين ♫ الرمزية
♫ معزوفة حنين ♫ ♫ معزوفة حنين ♫ غير متصل
©؛°¨غرامي فضي¨°؛©
 
الافتراضي رد: فرسان على جمر الغضى / الكاتبة : وديمة العطا





مســـــــــــــــــآإء الورد لكل متآإبعيـــن وديمة ومحبيها ..
البارت نزل من امس بس اعتذر فصل عندي النت فرة ولا كان نزلته لكم من بدري ..

ضمني ..
يعطيك العافية يا مشرفتنا الغاليـة ^_^ ..

ثواني والبارت عندكم ..




الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 828
قديم(ـة) 03-03-2011, 10:54 PM
صورة ♫ معزوفة حنين ♫ الرمزية
♫ معزوفة حنين ♫ ♫ معزوفة حنين ♫ غير متصل
©؛°¨غرامي فضي¨°؛©
 
الافتراضي رد: فرسان على جمر الغضى / الكاتبة : وديمة العطا


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


هلا بكل احبااابي ..اشتقنااالكم والله وسااامحونيه على لقصور




فرسان على جمر الغضى



الجزء الثامن والعشرون


في بيت البدور دخل ماجد اخو مضاوي وهو شايل البدور

مضاوي وهي تحط يدها على فمها:يا ويييلي وش الي صااار يا ماااجد

ماجد بصراخ:لييييه تتركيها تطلع يا خيه وانا نبهت عليييج


مضاوي وعيونها على البدور الي مددها ماجد على الارض:بدوووور يا خيه

ناظرت ماجد:وش جاااها؟؟

ماجد:طخيتها يا خيه طخيتها احسب انها سراااي الليل ..كل ربعنا معهم فوانيس والكل يا خيه يدري اننا مانريد حد يطلع من بيته


مضاوي وهي تبكي:يا وييييلي عليييج يا خيه


فتحت البدور عيونها وهي ترتجف:قتـــ قتــــ

ماجد بوجع وهو يشوفها:سااامحيني يا خييييه والله انه ماكاااان قصدي

البدور بوجع وهي تستصعب الكلاااام:قتــــ قتلتوووه يا مااااجد

ماجد:قتلنااه ادري مير حسبت ان في واحدن ثاااني مخااااويه


البدور وهي تغمض عيونها ودموووعها تزيييد:يا وييييييييلي يا وييييلي روحي قبل روووحك يا بو راكاااان

ماجد وهو متفاااجئ:وش اتقووولي الرجال كان ابو راكاااان


البدور هزت راسها:وكاااد انه هو هو الي كااان يجينا بانصااااف الليالي


ماجد:الرجال ماات وشبع موووت ...وحنا ماندري انه واحد من عيال العطاااوي

بكت البدور وهي تحس ان روحها فارقتها

مضاوي:لزوووم الحكيم يشوووفها يا ماااجد

هب ماجد واقف

البدور:مااااجد ماااجد يا خووووي... ارجاااااااك يا خووووووي لي طلبتن عندك

نزل ماجد وهو يناظرها:اطلبي رووحي يا خيه ..والله اني مدري اشلووون اكفر عن خطاااي فيييج يا ام راكااان

البدور وهي تحااول تجلس رغم الوجع الي فيها:انا ماريييد منك شي غير حاجتن وحده ارجااااك يا خوووي قووول تم

ماجد:تم يا خيه تم

البدور:ولييييدي ولييييدي اماااانتن عندك انا ادري ان مت ان اهل القبيله خذوه رهينتن عندهم لجل يغاااايضو عيال العطاااوي بسواياااهم بالديره وبالي انهبووه

ماجد:با ذن الله يا خيه انج تعيشييين وراكااان اماااانتن برقبتي مايجيييه شر ابد

البدور:للا ياماااجد انا احس ان روووحي مفااارقه

وبكت البدور وهي تذكر ان الليث مات

البدور:طلبي منك يا ماااجد انك ترحل براكااان هالحيييين بعيد من الديره خذه يا ماااجد عند عيال العطاااوي هم راح يحافظوون عليه لانه ولدهم ومنهم لا تتركه يا ماااجد يمسي الليله اهنيا ارجاااااك يا خووووي ارجااااااك

ماجد اخذ يناظر اخته مضاوي مهب عااارف وش يسوي

البدور:وش قلت يا خوووي اتركني اموووت وانا مرتااااحتن

ماجد وهو يوقف:تم يا خيه تم هالحييين اخذه وارحل من الديره

مضاوي بعدم تصديق للي يصير حواليها:وش الهرج الي انتو تهرجووونه انت يا خوووي عااارف وش راااح يصيرلك لو انت سويت الي تقوووله البدور

ناظرها ماجد بنظره خلتها تسكت من الكلام وقام متجه للخارج

ماجد:خليييج عند البدور وانا رايح اجيب غزيل وناخذ العيل ونرحل

مضاوي:ودك تاااخذ غزيل؟؟

ماجد:لا يكثر هرجج يا خيه زهبي العيل بالسرعه وغزيل لزوووم تكون معي لانه ما ندري وش راااح يكووون راي اهل القبيله بالي راااح اسويه

مضااوي:يا ويلي يا اخوووي وانا

ماجد:انتي عند رجلج يا خيه وهو يكفي ويوفي هالحييين لزوووم تشوفي البدور وش هو حالها

تركها وطلع لجل يخبر حرمته ومن بعدها عاااود ولقي مضاااوي تبكي عند راااس البدور الي اعتقد انها ماتت وهي ما ترمش لها عيين

اخذ راكاان وودع خويته وطلع من الديره ومعه حرمته

صيحت مضاااوي من بعد ما غاااب اخوها بمده باهل القبيله لجل ايشوفو البدور ومن بعد ما عاااينها الحكيم قال انها بعدها حيه مير تحتاااج لوقت طويل لين ماتفوووق من الحاال الي هي فييه

يعني بالاورغندي في غيبووبه





........................................



الشيخ ابو عساف وولده ما فرحو كثير بالعرووس الي جتهم والسبب انها صابتها حمى وغثياان مستمر



طلبو لها حكيمة الديره واعطتها العلاج وطلبت انها ترتاااح كم يوم لين ماتعاااود لها صحتها بالوقت ذا بلغ الشيخ ابو عساف وعساف علوم عن الغزو الي ناويين يغزوون الديره وانشغلو بالاستعداااد لرد الغزو عن ديرتهم


طلع من الديره فرسان كان اعتمااد ابو عساف عليهم قوي لجل ايردو الغزو لاكن من بعد الموااجهه عاود الفرسان للديره ومنهم الجريح والمقتول حينها عرف الشيخ ان الي جاايين يغزوونه مهب بهينييين ورجع يعد عداااده لمواااجه اكبر


كان عتاب وسعد وفهااد جالسين يتشاورون على خدعه ايريدون ينفذونها لجل يقدرو يحرضو الشيخ ابو عساف وربعه انه يجابههم خارج ديرته مرتن ثانيه

بينما كان قماد وربعه ومعهم عايض باخر الجيش جالسين يهرجوون لين ما سمع قماد هرج داير بين عايض وواحدن من الفرسان يساله ان كان اعرس او لا ورد عليه عايض انه بعد الغزو باذن الله راح يملك ويعرس

ظل قماد سرحاان لثواني بعدها قام ولحقه اثنين من ربعه


متعب:على وييين يا قمااااد


قماد بابتسااامه :هات الخنجر الي معك

اعطاه الخنجر جرح قماد ايده اشوي ومتعب يصرخ علييه

متعب:ليييه يا خوووي


قماد عاود وابتسم:يقولووون ان بنيت الحكيم مزيووونه وانا ودي اروووح اشوفها ان كااان ودكم تخاااوني حياااكم

مشي عنهم قمااااد متجه لخيمة الحكيم وربعه منصدمين يناظرونه وبعدها لحقووه


بالخيمه كانت

بنية الحكيم جالسه تضمد جروووح بعض الفرسان الي انجرحو بالموااجهه الي صااارت بالصبااااح وكانت شوق باخر الخيمه بعد جالسه تضمد جرووح واحدن ثاااني... الخيمه كان نايم فيها عدد قليل من الفرسان الي انصابو ويحتاااجون لعنااايه بينما كان الحكيم ببمكان ثاني يعالج جرحى باخر الجيش

طل واحد من ربع قماد بالخيمه وصاااح


متعب:ودنا ببنية الحكيييم لجل اتشوووف صاحبنا المجروووح


قامت بنية الحكيم وهي تتخيل ان الحاله الي جااايه كااايده

نوير:هاتوووه هاتوووه لداااخل

ابتسم متعب :هالحييين نجييبه

كانت شوووق تناظرهم وهي مشغوله بلف يد الفارس الي عندها

ثواني ورفع الفرسان باب الخيمه محسسين الي بالداخل ان الي جااااي حالته كااايده

دخل قماد وعيونه تدور بسرعه بكل الي بالخيمه ومن بعدها عاااود وناظر بنت الحكيم

قماد:انتي بنية الحكييم؟؟

نوير:ايييه انا وش الي يصيير؟؟

رفع قماااد يده وبااان الجرح الصغير الي فيها:يدي منجرحه وتريييد من يداويييها.. عاااد هم قالووولي

ان الي يداااوي اهنيا شوووفته بس تكفي ويطيييب الجرح

بنت الحكيم ظلت تناظر قماااد ماهي فاااهمه هو وش يرييييد؟

قماااد بابتسااامه تسحر:هاااه ما ودج تشوفيييها؟؟

متعب:اقووول يا بنت شوووفي وش هووو علااااجه ترا هذا قماااد العطااااوي

نوير من سمعت انه قماااد العطاااوي ماحبت انها تبين ضيقتها من الي يسويه ورااحت بالحااال من بعد ما طلبت منه يجلس لجل اتجيييب الدوا وتطهر جرحه

جلست مقبلااه وهو يناظرها بابتسامه وكل شوي يناااظر ربعه في حييين كانت شوق تغلي من الغضب للي قااااعدين يسووونه

انهت شوق الي بيدها وقااامت طالعه من الخيمه وهي تحس بدمها يغلي وماتعرف ليييه..بعدها بشوي طلع قمااااد في حين كل واحدن من ربع قماااد اخذ يشتكي لبنية الحكيم عن وجع فييه وهم يضحكووون


كانت واقفه قدام الخيمه بكم خطوه بعيده عن الباب وهي تناظر لقدام وتفرك ايديها مشي قمااااد لين ما وصل لجنبها ووقف وقف وماقااال اي كلمه ظل واقف يناااظر لقداااام ومن بعدها مشي خطوتين ووقف اشوي وبعدها مشي متوجه للمكان الي كاااان فييه طلعو ربعه وهم يضحكووون من بعد مافتنت فيهم بنية الحكيم للي قاااعدين يسونه


ومن بعد ماراااحو

التفتت شوق لنوير الي ما وقفت من الشتم

نوير:هذووول فرسااان ودهم يغزووون عووووذه منهم

رجعت نوير للخيمه وابتسمت شووق من الحال الي خلوها فيه



.................................


ماجد ومعه حرمته غزيل بالاوله اتوجهو لديرة اهل غزيل لين مايعرف ماااجد المكااان اليي فييه عيال العطاااوي وياااخذ لهم راكااان وظل راكااان عند غزيل تهتم فييه وتسقييه من حلييب النياااق وانشغل ماجد عنهم بتدويره لعيال العطاااوي لجل ايسلمهم الامااانه الي معه


باليوم الثاني اتفق عتاب مع الفرسان الي كانو بقافلة قوته انه يجندهم لجل ايغزوون معه بغزوته ذي ووعدهم بماال وحلال كثير من بعد ماينتهو من الغزوه وظلت عبله لحالها في الخيمه اسيره ومعها كم حرمه اتفق معاهن بعد عتاب لجل ايكونن مع بنت الحكيم وبنيته ومن بعد ما اخذ موافقتهن شرع لهن باب الخيمه لجل ينضمن لخيمة الحكيم واول ما جت عبله تطلع منعها عتاب من الطلعه

عبله:ليييه يا خوووي

عتاب:انتي بالذااات ما ودي ايااااج تعتبي باب الخيمه

عبله:ودي اكووون عوييينه معهن

عتاب:للا يا عبله للا تكفيييني الضربه الي براااسي ما ودي بضربااات ثااانيه بربعي الزمي الخيمه لين مانخلص من الغزو

التفت عتاب لسعد الي كان يضحك وشدد عليه بامر عبله

سعد:لا تشيييل همها يا خوووي بوجهي


راح عتاب ونزلت عبله عند رجووول سعد

عبله:ارجااااك يا شيييخ ارجاااااك الحال الي انا فيييه مهب بحااال خلني اكووون معهن

سعد:للا ودج اتكوووني اهنيا انتي مامنج امااان ابد والي شاافه خويي من خويتك يكفينا لجل نااخذ الحيطه منج هالحين اخلي اثنين من الحراس يوقفون بالباب لجل يمنعوونج من الطلعه

راح سعد وظلت عبله تناظرهم وهي مقهوره


جلس عتاب قريب من الليث الي كان ضايقن خاااطره

عتاب:بعدها الضيقه يا خوووي بصدرك

ليث:والله انها مهب بكيييفي احس روووحي ودها تفااارقني

عتاب وهو يناااظر الفرسان:هذا الشوووق يا خوووي الشوووق لزوووم تصبر حااالك وان شفت ان مابه فووود توكل على الله وعاااود لهم

وقف ليث:للا يا عتاااب حنا بدينا الغزو ولزوووم ننتصر بعووون الله الضيييقه تنفرج ...اقووول الجماااعه مابينو من بعد ما انتصرنا عليييهم

عتاب:وكاااد انهم يعدووون عدتهم من بعد ماعرفوان الي جايهم غزو مهب اي غزو

ليث:ليييه يا خوووي مانهجم علييهم

عتاب:ديرتهم منيعه لزووم بلاوله نجهد فرسااانهم بالغزو خارج الديره ومن عقب نحتااال عليهم بالحيله لجل ندخل الديره المهم ان كل الفرسااان مستعدييين

ليث بابتسامه:اقووول يا عتاااب ترا اخوووك رجع لعلووومه الي تخبرها هذا هو من صباااح الله خيير وهو رااايح جاااي لخيمة الحكيم ولبنيااات

عتاب هز راااسه:وش اسوي له ..كان حاله من بدينا ابد مهب عاااجبني مدري وش هوو الي يدووور براااسه


ليث:شوفة لبنيااات وكااااد هي الي عدلة الي براااسه


ضحك عتاب وليث معه



بخيمة الحكيم وبالوقت الي يطلع منه الحكيم وحرمته لجل يجمعو من النبتااات الي تنبت بالجبل لجل الدوا الي يساوونه

عااود قمااد وربعه ...مد قماااد يده لبنت الحكيم

قماااد:ما ودج اتطيبين الجرح يالي سويتي لج اجرووح بمكااان ثاااني


عليت ضحكااات ربعه على حجيه مع بنية الحكيم

نوير سايرته وبدت تفك الفااافه عن يده واخذت تداااوي الجرح وهي تكبت غيضها منهم...هي اشتكت عند امها من الي يسويه بعض الفرسان معها وقالت لها انها تتجاهلهم وماتاااخذ وتعطي معهم

قماااد:اقووول يا علتي ودواااي اليوووم الخيمه زاااايده كثييير من فضل ربي وش الي صااار

نوير:هذيلا من الي كانو بالاسر جبووهن لجل ايكووونن عوينااات لنا

قماد:اويلااااه خيمة الاسر كان فيها غزلااان وحنا مادرينا ...رااااحت علينا يا الربع

متعب:يقولووون ان باااقي اهناااك بنيه

قماد ونظره اعطااها لشوق الي كانت جالسه تداااوي وابد ما ناظرت حدهم وهي بطرف الخيمه من الجهه الثااانيه

قماد ونظره عند شوق:ايييه لزوووم نرووح ونشوووفها

متعب:اجل نطلع من اهنيا لعندها



....................................


باليوم الثاني كان الكل جالس بمكان قدام الخيمه الكبيره يناظرون الفرسان وكان قماد معهم المره ذي واقف ويصب قهوه لليث وسعد وفهاااد

اقبلت عليهم شوق ومد فهاااد ايده لجل تجي وتجلس جنبه جلست شوق وهي مبتسمه واخذ فهاد يهمس لها وهو ينظر ناحية عايض الي كان جالس قريب منهم

مد قماد فنجال لقهوه لفهااااد:لقهوه يا شيييخ فهااااد

فهاد مد يده وهو مبتسم:تسلم يا خوووي

حست شوق بقليبها وقف اول ماناظرها قماد بنظره جمدتها وهو يقوم ويتوجه لمكان ثاااني

التفت ليث لشوق الي جالسه جنب فهاااد وابتسم مع ابتسامتها واشااار لها بيده انها تجي وتجلس قريب منه ...بعض الجالسين استغربو وقامت شوق وهي متردده وجلست قريب منه

شوق:وشلووونك يابو راكااان

ليث:عز الله ان شوفتج تذكرني دوووم بوجهه

شوق:انت صحيح تشوفه يشبهني؟؟

هز لها راسه:مدري احس برااحه من شوفتج وكاني بشوفتج اشوووفه

شوق:ودي لو انه معنا اهنيا ...يا ويييلي والله اني احطه بعيوووني

ابتسم ليث

قام قماد وتوجه بالدله والفنجال لعاايض الجالس وصب له لقهوه

قماد:تفضل

عايض:عنك يا خوووي اصب انا عنك لقهوه

قماد:للا قماد مايتنااازل عن قهوته الي يسويها لزووم هو الي يصبها للجالسيين

عايض:تسلم يا خوووي

قماد بتلميحاات غير مفهومه:النووبه الي فااتت لقهوه انسكبت وماشربت منها مير النوبه ذي لزووم تشرب منها

عايض اخذ ينااظر قمااد وهو وده يذكر اي نوووبه يقصد فيها

قماد:هاااه وش رااايك بلقهوه

عايض:زيينه وتقند الرااس

قماااد:لو انك شربت منها النوبه الي فاااتت كان ذكرت انا مقصدي اي نوووبه

عايض:يا خوووي ترااني مدري وش تقصد

ضحك قماد وهو يوقف:ما عليييك مني يا خوووي ترا هرجي كثييير ...قليييل الي يفهم المقصد منه وعاااتب عليييك يا خوووي انك تااارك المهره الي ودك تشتريها

قدام الف شرااي

عاايض:ماخبرت يا خووي اني نووويت اشتري مهره

قماد:تقهوا طال عمرك تقهوا ولا تشغل بااالك بهرجي

قماد وهو يحط الحطب على النااار ونااار يحس فيها تغلي بصدره""زييين يا بنت الشيييخ طاااايل ولييث وش ودج بعد تجلسييين معه هو رجاالج ذا اهبل مايشوووف بعيووونه وشلون يرضاها انج تنططي بين الرجاااال ااااه ويلي من الحااال الي انا به

والله ان ما ودي اشغل نفسي بيها مير وش اسوي بالقلب الي تولع ووده يحترق منها"

كانت شوق تبتسم ازود وليث يسولف لها عن روحاته لشوفة راكان وامه

جلس قماد بمكان كان يقدر فيه يناظر شوق الي قامت من بعد ما انهى ليث هرجه معها ومشت مااره من المكان الي كان قماد جالس فيه ومتكي على يده وهو متمدد قليل

قماد بصوت مايسمعه حد فييه غير شوووق من اول ما مرت قداامه:وحنا ...ما ودج تقعدي معنا تسولفيين هو حلاال لغيرنا وحرام علينا

وقفت وناظرته وتلاقت عيونهم بعدها التفتت وراحت للدله وخذتها ورجعت عنده

جلس قماد وهو مبتسم لانه يدري ان دلة لقهوه خاليه ومابها قهوه لاكنه سايرها جلست قريب وصبت له واعطته رفع حواجبه وهو يناظر بالفنجال الفاضي وابتسم

بعدها صرف نظره بعيد عنها وهو يدعي انه يشرب لقهوه وشوق تحس برجفه من الي قاااعده تسويه

ناولها الفنجال مرتن ثانيه لجل اتزيده ورجعت تصب له وتعطيه الفنجال

اول ما اعطاها الفنجال للمره الثالثه وهو يطلب المزيد تلاقت اعيونهم وابتسم

شوق:اعجبتك لقهوه

قماد بابتسامه :عزالله اني ماشربت اقهوه مثلها ابد

شوق:تقهو ...تقهوا الدله بعدها مليااانه

قماد:خوفي انج تتعبي وانتي تصبي لقهوه

شوق:مابه تعب ...لجل ولد العطاااوي نصب لقهوه فارس الفرسااان لولاااه ماردينا الجمااعه بالامس مهزومين

ناظرها قماد بغيض وهو يحس بشمااته بهرجها

شوق:ازيدك اقهوه طال عمرك

قماد:هقوتي اني بعدني ماهزيت فنجالي يا بنت الشيخ طايل

شوق بابتسامه:ايييه تقهوا

قماد وهو يعاود لرفع حواجبه:قريب بعد راح اتشوفيين وتسمعين علووومن كثيره عن ولد العطاااوي وهو يغزو الديره ويسبي كل مزاييين الديره...

غمض عيونه:اويلاااااه يقولووون ان زينهن ما ينوصف

ناظرته شوق وهي تحس بدمها يغلي

ابتسم قماد ورجع يقول:ويمكن بعد ياخذون من عندنا سبيات تدرين عاااد وش راااح اسوي لو انهم خذوووج سبيه

ناظرته شوق وودها تعرف وش وده يسوي

قماد وابتسااامته تزييد:ودي اروووح واحب خشمه الي خذاااج عنده سبيه

شوق وهي تنتفض من الغيض:اتخسى وانا بنت الشيخ طااايل مايلمسوووني وانا وراااي رجااااال

قماد من الغيض لطم الدله الي بيدها ومسكها من يدها بقو وهو يصرخ عليها

الكل نط وصرخ عتاب وفهاااد عليهم

عتاب:قماااااااد

فهاد:شووووق

سحبت شوق يدها بالقو من يده والتفتت رايحه للخيمه وظل قماد يناظرها بغيض لين ما اختفت ومن بعدها التفت عنهم وراااح

التفت فهاد لعتاب:ارجاااك يا خوووي السمووحه تراها ملسونه ووكاااد غاضته بكم كلمه

زفر عتاب وهو يدري ان قماااد وكاد انه يكوون هو السبب


بمكان ثاني سمع سعد وليث صريخ جااي من خيمة عبله وبالسرعه راحو لهنااااك


تفاااجئ سعد بالحااارس بداخل الخيمه وكان ناوي يطلع ومسكه سعد وتفاااجئ انه ينزف

الحارس:يا عمي الشيييخ هي هي هي السبب

ناظر سعد عبله الي كااانت تبكي

عبله:كذووب كذوووب هو الي تهجم علي

الحارس وهو متالم:هيي الي دعتني

عبله:خسييييس والله انه كذووووب

التفت سعد على عبله وخلاها تسكت بالكف الي جاها

سعد وهو ينزع حزام سلاحه:وش ودج تسوييين هااااه وش ودج اتسوييين وانا الي قلت انج بوجهي ودج تفضحييييني

عبله وهي تتراجع والخوووف بعيونها:والله اني بريه بريه هو الي تهجم على

سعد:عتاااب ما كذب يوم قااال وانا وانا للمره الثااانيه انخدع ..لاكن عهدن علي اني اخليييج تاخذييين جزاااتج وهالحييين

تفاااجئت عبله بحزااام السلاااح الي اخذ سعد يضربها فيييه الا ان لييث دخل علييه وجره بعيدن عنها

الليث:تعوذ من الشيطااان يا رجااال واترك الحرمه

سعد:اتركني يا خوووي اتركني لزووم تاخذ جزاااتها وتعرف هي بوجه من

ليث:زين زييين يا خوووي الي خذته يكفيها واتركها ودك ايااها تموووت بين ايديييك

طلع سعد وهو مقهووور من عبله وطلب من الفرساان ياخذون الحااارس عند الحكيم لجل يضمد الطعنه الي جته من عبله

اول مادريت طيبه عن الي صااار لعبله راااحت عندها ومعها المها حاول سعد انه يمنعهن من الدخول عندها لاكن المها اصرت انها تشوفها

طلعت المها للخارج وناظرت اخوها سعد

المها:وشلووون يطااوعك قلييبك يا خوووي تسوي بيها كذا

ناظرها سعد:ما جاااها مني شي هذا كله من تحت راسها وشلووون من بعد ماقلت لهم انها بوجهي تسوي الي سوته

المها:وش سوت يا خوووي انها تدااافع عن حالها اخطت

سعد:كذوووب هي الي دعته ترااها مهب بهينه وكل الي يصيير من تحت راسها ودها تهج

المها بغير تصديق:خلها تهج انته وش اتريييد منها وش اطلااابتكم منها

سعد:انتي نسييتي يا المها انها انهبت الذهووب هي وخويتها

المها:ذهوووبكم وعاااودت ليكم وش اتريييدو منها

سعد:حنا هالحييين بغزو ويوم ننهي الغزو حينها نشوووف وش راااح نسوي معها

المها:تراااك يا خوووي اذيتها كثيير والحرمه موجوووعه حييييل ودي اطلب حرمت الحكيم لجل اتجي وتعاااينها

سعد:سوي الي تريدينه مير اخذي حذرج انتي والي معج

تركها وراااح


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 829
قديم(ـة) 03-03-2011, 10:56 PM
صورة ♫ معزوفة حنين ♫ الرمزية
♫ معزوفة حنين ♫ ♫ معزوفة حنين ♫ غير متصل
©؛°¨غرامي فضي¨°؛©
 
الافتراضي رد: فرسان على جمر الغضى / الكاتبة : وديمة العطا





لحظه علشان ما تقولون البارت قصير فيه مفاجآه ^_^ ..
لحد يرد ..




الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 830
قديم(ـة) 03-03-2011, 10:58 PM
صورة ♫ معزوفة حنين ♫ الرمزية
♫ معزوفة حنين ♫ ♫ معزوفة حنين ♫ غير متصل
©؛°¨غرامي فضي¨°؛©
 
الافتراضي رد: فرسان على جمر الغضى / الكاتبة : وديمة العطا


فرسان على جمر الغضى

الجزء التاسع والعشرون






واصل ماجد بحثه عن عيال العطاوي من بعد ماترك حرمته والعيل في ديرة اهلها بحماية شيخها ومن بعد ما وصلتها علوم ان عيال العطاوي بغزوه عاود وهو يفكر وش يسوي بالعيل هو ياخذه لهم ولا يتركه لين ماينتهو من الغزوه

لاكنه وهو معاااود تصدوله قطاعين طرق انهبوه ونهبو خيله وتركوه وهو منصاب برجله



ابو عساف جهز اقوا الفرسان عنده لجل يطلعون ويتلاقو مع عيال العطاوي وتجهز عيال العطاوي ومعهم الفرسان بعد لجل يتقدمو لجل يلاقو الفرسان الي طالعه لهم

تفاجى قماد بشوق راكبه الفرس وواقفه جنب عمها فهاد لجل تمشي معهم للغزو

مشى بفرسه ودار عليها دورتين وهو مهب مصدق انها ناويه تمشي معهم

بعدها التفت لفهاد

قماد:هذي وين ودها تروح

ابتسم فهاد:ودها تغزوو

قماد:صااادق بهرجك يا خوووي

التفت بعدها لاخوه عتاب:وانت يا عتااااب ودك تسكت على الي يصييير

عتاب وهو وده يكبت ضحكته:وش الي ودي اسكت عنه يا خوووي هي برضاها ودها تمشي معنا

التفت قماد لشوق ونظراته غاضبه وبعدها حرك فرسه وابتعد عنهم

طوال مدة مسيرهم وقماااد يحس انه مقهور من شوق الي مشت معهم ومتعجب وشلووون وافقو على روحتها معهم



عتاب:يا خوووي يا فهاااد والله اني شااايل هم لبنيه معنا وشلووون ودك تخليها

فهاد:شووق يا عتاب لها خال من اشجع الفرسان كان دايم مهتم بتعليمها الرمايه وهي ماشالله تعرف احسن عني فيها وانا لولا اني ماقد اختبرتها بيوم من الايام كان مارضيت على جيتها معنا

عتاب:زين الله يعييين


تحركت جموع الفرسان وظل بعض الفرسان لحماية الخيام الي فيها ضبيه ومعاها رجلها الشيخ والمها وحرمة الحكيم وبنيتها وبقية الحريم والسبيه الي هي عبله

واول ما تواجه فرسان العطاوي مع فرسان ابو عساف عاااود قماد لعتاب

قماد:خلها تعااااود خلها تعاااود يا خوووي

عتاب:قماااد انت وش الي يدوور برااااسك هالحييين مابه وقت ولبنيه ملزمه تجي انت وش بك

قماااد:يا خوووي مهي بزييينه بوجيهنا اننا ناخذ حرمه تغزو معنا ليييه محنا بفرسااان

عتاب:ماهو ذا الي يدووور براااسك يا خوووي قل انك مهتويها وخاااايفن عليها

اخذ قمااد يدور بالفرس حولين عتاب:وش الي اهتوي فيها انت ناااسي هي وش كااانت تسوي فيييني

عتاب:اجل يا خوووي اترك عنك الي قاااعد تفكر فييه وخلنا هالحييين بالي حنا مقبليين علييه

رجع قماد ودار حوالين شوق الي امرها فهاااد انها تعاااود ورا الفرسااان


قماااد:زييين هالحييين ودنا نشوووف وش راااح تسوييين يوم انج تنخذي عندهم سبيه

ناظرته شوق وعاااودت تناااظر لقدام وهي منغاااضه حييل من الهرج الي قاااعد يقوله

واول ما شاااف قماااد ان المواجهه بدت مر من قدام شوق وامرها

قماد:اتبعيييني

ظلت شوق واقفه بمكانها

قماد:قلت اتبعيييني

امر قماد كل الفرسان الي كانو قريبين من شوق انهم يتبعونه واخذهم لخلف التله وامرهم بالرمااايه من فووق

التفت قمااد لشوق:ما ودي اياااج تفااارقي مكااانج ذا

شوق:ودي اكووون معهم

قماااد:اسمعيييني زييين ترا معاااد فيني صبر على عنااادج ذا والله ان تحركتي من اهنيا ان قد تشوووفي شي ما يسرج

تركها من بعدها قماااد وانظم للي تحت التل لاكن شوق سوت الي براسها وانضمت للي يرمون من فوق

انتهت المواااجهه بانسحاب فرسان ابو عساف

وظلو على هالحال يومين كل يوم يتواجهون


........................................


استعاااد ماجد عافيته واخذ العيل من بعد ما قرر انه لزوووم ياخذه لعيال العطاوي من بعد ماجته علوووم ان اهل قبيلته اخذو يدوروون عليه وبدا مع حرمته رحلتهم للمكان الي عرفو ان عيال العطاااوي فييه

وبيوم كان الفرسان مستعدين انهم يواجهو فرسان ابو عساف انصاب واحدن من الفرسان ولزم قماد على شوووق انها تظل معه لجل تسعفه لجل يرتاااح من التوتر الي كان يحس فيييه طواال المده الي فاااتت

وافقت شوق وهي تشوووف ان الفااارس بحاااجه ان حد يسعفه ...رحل الفرسان وتركوها معه ضمدت جراااحه وعااانته لجل ياكل شي ومن بعدها نااام وظلت هي جالسه قريب منه

الفرسان تواجهو مع فرسان ابو عساااف وبدت الي اخذ ينسحب اكثر واكثر وهو كل يوووم يطلع لهم بفرسااان اكثر الا ان عيال العطاوي والفرسااان الي معهم كانو يسقطووون اعداااد كبيره منهم وصااارو يتقدموووون اكثر للمكان الي عااايشه فييه قبيلة ابو عساااف

انصااب قماد باصاابه خفيفه بيده الي اخترقتها الرصاصه وطلعت وظلت يده تنزف اصر علييه سعد انهم يعااااودون لجل يوقفو نزيييف الدم

الحكيم كان منشغل بفرسااان كثيره وقرر سعد انه يعاااود بيه عند شوق الي كان معها بعض الادويه واول ما قرب قماد وسعد من المكان الي تركو فييه شوق والفااارس تفاااجئو بالفااارس الي كان متهجم على شوووق ويحاااول يغدر فيهااا

انتزع قماااد الفااارس وعيونه كلها شرااار وهو يشوووف شوق الي تمزعت ملابسها وبانت اكتافها

الفااارس اول ماناااظر عيووون قماد اخذ يصيييح

الفارس:هي يا عمي هي هي الي دعتني

كانت لطمه قويه جت على وجهه من قماااد وهو يصرخ عليييه:كذووووب

الفارس وهو يزحف على الارض مبتعد عن قماااد:انا ماسويييت الا الي هي تريييده

مسكه قمااااد بيده الغير منصاااابه واحكم مسكته على رقبته وده يزهق روووحه

سعد:اتركه يا قماااااد اتركه

قماد:لزووووم يمووووت الخسييييييس

سعد:اتركه يا خووووي لي معاااه هرج لزووووم اعرفه من قبل لا يمووووت

اخذ سعد الفارس من بعد ماعرف انه هو نفس الفااارس الي تهجم على عبله

التفت قماااد على شوووق الي كااانت تبكي وتحاااول تستر اكتااافها ببقااايا الثوب المتمزق قرب منها خطوه وهو يمد يده لجل تقرب منه ... شوق ماحست بحالها وهي تندفع لصدره وهو يلمها بحييييل

كانت ترتجف من الخووووف وهو يرتجف من الغيض

سعد وهو ممسك بالفااارس وينااظر بعيووونه:وهالحيييين يا رجااال ودك اتقووول لي انت وش سالفتك مع الحريم هووو زيينن فيييك كل مالقيناااك مع وحده قلت هي الي دعتني هااه

الفارس:يي يييا يا عمي عهدن على ماعيييدها نوبتن ثااااانيه

سعد:ودك هالحييين تقووول لي الحرمه السبيه دعتك هي بعد

الفااارس:للا يا عمي للا انا نفسي شييينه وعهدن علي اني معااااد اعييييدها

سعد بعدم تصديق:هي اجل مادعتك

هز الفااارس راسه بلاااا وانهااال عليه بعدها سعد بالضرب وهو يحس انه مقهوووور منه

اخذ قماد شوق لورا الصخره الي كانت قريب منهم وهي بعدها ملمووومه لصدره وتبكي بشهقااات عاليه حاول قماد انه يكتمها وهو يلمها على صدره

قماد:ارجاااااج يابنت الشيييخ طااايل ....ترااااني موجووووع حييييل من الي جرااالج لا توجعيييين قلبي ازووود ببكاااج

شوق وهي تبعد وجهها عن صدره وتناااظر بوجهه:انت هذا الي ودك اياااه يصيييرلي

تفاااجئ من الي تقووولها ولم وجهها لصدره:انكتمي وش الهرج ذا الي قاااعد تهرجييينه....................هذا كله من تحت يدج انتي الي جيييتي بمكااان مهب مكااانج ولزمتي انج تغزييين

شوق بصوت منكبت:هذا شي مايعنيييك وانا بكييييفي

لمها حيييل قماد لصدره وهو يرفع يده المنصابه ويحيط بها شوق

قماد:لو اني ما انصبت وعاااودت اهنيا كااان شفتي الكيييف الي تحجييين عنه كان دريتي انا وش الي كنت خااايفن منه

شوق:وكاااااد انك انت الي قلتله يتهجم على

قماد:انا يابنت الشيخ طااايل!!!؟؟ انا؟!!!؟

ظلو على حالهم لين ماحس قماااد ان ارتعاااشتها بدت تخف ...بعدها اشوي عنه وناظرها وشاف نظراتها الي صارت تصد بها من خجلها للي يصيير لهم

قماد:خليييج اهنيا ودي اجييب الشال الي بسرج الفرس واعاااود لييج

تركها وعاااود للفرس واخذ الشال وجاااب الفرس وجا عندها لفها بالشال انتبهت حينها شوق ليده المنصابه بعد ما شااافت الدم الي بقع فيها من بعد مارااح لجل ايجيييب الشال

شوق:انت مصيوووب؟؟

ناظر بعيونها:ما هقوووتي ان بنت الشيييخ طااايل يهمها ان كنت مصيوووب اولااا...امشي ودنا نعااااود للخيام

لزمت شوق السكووت وهي تشوووفه صاااد عنها

صعد قماد الفرس ومد يده لها لجل تصعد معه على الفرس بالوقت نفسه اخذ سعد الفارس من بعد ما قيد ايديه وخلاااه يمشي وراااه معاااوديين للخيام وطلب من قماااد انه يسرع قدامه لجل يسعف يده الي كانت تنزف

قبل لا يوصلون للخيام حست شوق ان قمااااد بدا يفقد وعيه من كثر الدم الي نزف منه وقفت الفرس وسااعدته انه ينزل وفقد وعيه اول مالامس الارض جنت حينها شوق وهي تحاااول انها تخليه يعاااود لوعيه ومن بعدها شقت الثوب عند الاصااابه وبدت تضمد الجرح وتحاااول انها توقف النزييف

شوق:يا وييييلي يا وييييلي ارجاااااك ارجاااااك لا تتركني وش اسوووي وش اسووووي

قامت شوق تمشي رايحه جااايه ماتدري وش اتسوي وتحاااول انها تذكر النبته الي علمها الحكيم انها تشفي باذن الله من النزييف لقتها وخذتها بالسرعه تحاااول تسعف بيها قماااد


وصل سعد بالفارس الي غدر فيهم من طريق ثاااني واخذ يسال عن قماد وشوق وخبر المها بالي صااار

طلب من الفرسان انهم ياخذو الفارس وياسرونه وعاااود هو ومعه بعض الفرسان يدورون قماد وشوق


كانت جالسه ووجهها للجهه الثانيه وهي تهز راسها :يا ويييلي يا ويييلي

فتح قماد عيونه وشافها.. تحامل على نفسه وجلس من غير ماتدري وصار وجهه قريب من كتفها اول ما حست بانفاااسه التفتت وناظرته وهو العرق ينزل من جبينه

قماد:والله الي رفع سبع سمواات اني ماقلت له يسوي الي سوااه

ناظرته شوق بخوف وهي تشوف انه عاااود يفقد وعيه مرتن ثااانيه

شووق:يا ويييلي قمااااد قمااااد ارجاااااك يا ولد العطااااوي وش الي يصيييرلك

انتبهت شوق لصوت اقدام الخيل وقااامت بسرعه وهي تشوووف سعد وتركض له لجل تطلب معونته


بخيمة الحكيم مدد سعد قماد وعاااينو اصابته


المها خذت شوق لخيمه ثاانيه وقعدت تهديها من بعد مادرت بسالفة الفارس الي تهجم عليها ولزمت عليها ماتطلع من الخيمه لين مايعاااود فهاد

قدام الخيمه طلعت المها وشافت اخوها سعد الي كان باين بوجهه حجي

المها:وش فيييك يا خوووي

ناظر سعد لخيمة عبله وهو يحس انه مايعرف وش يقول

سعد:وشلوونها

المها:من تقصد يا خوووي؟

سعد:السبيه

المها:والله يا خووي البنيه مهي راااضيه تاكل الزاااد وملزمه ماتحجي معنا

سعد:قوليلها يا خيه ان حنا درينا ان الفااارس هو الي اخطى وانه اعترف بالي سوااه وان ...هي مادعته مثل ماقاال

المها:هي تدري يا خوووي انه هو الي غلط عليها وانها مادعته انت بس يا خوووي الي صدقت حجيه

سعد:زييين بلغيها ان حنا درينا وانه خذ جزااااته وباذن الله من بعد مانخلص من الغزو يصير الي تريده

المها:زين يا خووي

باليوم الثاني


دخل عساف على ابوووه بمجلسه

عسااف:ودي اعرس يا بووووي

ابو عساااف:تعرس يا عساااف وحنا بغزو

ضحك عساف:يا بوووي وش رااايك بالي ينهي لك الغزو ذا

ابو عسااف:وشلووون يا ولدي

عساف:الامر هين يا بوووي مير بلاوله خلني اعرس وانت تشوووف عقب وش راااح يسوي عساااف لجل يخلصك من الي تهجمو علينا حنا يابو عساااف نااااس كل القبااايل تهااابنا وشلوووون يجووون ذولا هالحيييين ويخلووونك يابوووي بالحاااله ذي

ابو عساف:عزالله يا ولدي اني مقد شفت ناااس ماتهاااب الموووت مثلهم ..زين يا عساااف ودي الليله اخليييك تعرس اشوووف من باااكر وش راااح تسوي

عساف بفرحه:ابشر يا بووووي ابشر


.........................



وصل ماااجد وحرمته للمكان الي كانت لخيام التااابعه لعيال العطاااوي ومعه راكااان استقبلهم الشيخ وظبيه

بداخل الخيمه سمعت شوق صياح العيل وطلعت راحت لهم بالحااال واخذت تناظر راكااان

شوق وهي تمد ايديها للعيل:احس اني شفت العيل ذا من قبل

ماجد:هذا راكااان العطاااوي

شوق بفرحه:يا وييييييلي وش اتقووول

اخذت شوق تناااظر راكاان من بعد مازاااد وزنه تغيرت ملامحه عليها

شوق:راكااان ايييه هو هو يالبي قليييبه

احضنت شوق راكااان

وكان قماد طالع من خيمة الحكيم يناظرهم ويناااظر العيل والي جو معه وظل واقف بمكاانه

تقدم سعد منهم

سعد:وش السااالفه

شوق ناظرت سعد:هذا راكااان راكااان ولد الليث وكااااد ليث يوم يدري يفرح كثييير

ناظر ماجد حرمته ورجع يناظر شوق

سعد بابتسااامه:صحيييح

ناظر مااجد:من انت وليييه العيل معكم وامه وييين هي؟؟

ماجد:هو ابو العيل وييين؟؟

سعد:بالغزو

صمت ماجد وهو يحااول يلاااقي حجي غير الي جاااي يقوله خوفن من ان ليث يعاااود للديره لجل ياخذ بثاااره من الي قتلو حرمته

ماجد:ام العيل تعطيكم عمرها

صرخت شوق وهي تضم راكاان

سعد :وش اتقووول؟

ماجد:الحرمه صااابتها حمى شدييييده وقالت ان مت خذو العيل لابوووه وهي تعطيكم عمرها مالقيينا لها علاااج والله اخذ امااانته

سعد:لا حول ولا قوة الا بالله

بكت شوق وهي تضم راكاان وقربت منها المها وحاولت انها تااخذ منها العيل الا ان شوق عيت ومارضيت تعطيها اياااه ومن بعدها خذتها هي والعيل لداخل الخيمه

حاول سعد مع ماجد وحرمته انهم يقعدو الا انهم رفضو وعاااودو لديرة حرمته عازمين انهم يضلو فيها ومايعاااودو للديره

البدور فاااقت واخذت تسال عن عيلها وعرفت ان مااجد خذاه لعيال العطاااوي مثل ماطلبت منه ظلت بالفراااش تحاااول انها تستعيد عافيتها لجل تقدر تلحق وليدها وتعاااود بيه الا ان تفكيرها بليث الي حسبت انه مااات وفرقى وليدها خلاها تتعب اكثر وتظل بلفراااش

ارسل سعد لليث من يبلغه انه لزووووم يعااااود لجل شي مهم وعاااود حينها ليث وعتاب ومعهم فهااااد

قدااام الخيمه الكبيره الي منصوبه بوسط المكااان نزلو الفرسااان وتوجهو لسعد وقمااااد الي كانو بالانتظااار

ليث:وش الي يصييير وش اترييييدني له يا خوووي

ناظره سعد وعجز لسااانه انه يقووول له بالي صااار

عتاب وعيونه تجوول بالمكااان:قماااااد وش الي يصييير؟؟

قمااااد بعد نزل راااسه وهو عااجز عن الحجي

ظهور شوق بالعيل اختصر كل الحجي وعيوووون ليييث تتسع بعدم تصديق وفرحه غاااامره تنرسم على وجهه

زادت ابتساااامته وهو يختصر المسااافه بخطوووات سريعه ويااااخذه من يدها ويحضنه بالحييييل

ليث:اويلااااااااااه

ناظر ليث راكااان بعدم تصديق ورجع يضمه وينهاااال عليه بالقبل ويزيييييد من ضمه

ابتسم عتاااب وناااظر قمااااد:وماودك اتحجي يا خوووي

بعد ما اخذ ليث كفااايته باعلااان شوقه لراكااان التفت لشوق وللي معها وقوووف وما شااااف الي تمنى يشوها حينها اندفع للخيمه يمكن تكووون جواها ومعنده ماتطلع لاكن الخيمه الي مابها حد خلااه يعاااود لهم وهو ينااااظرهم

وخيم السكوووت مرتن ثااانيه

حس بشي بدا يوجعه بصدره لاكنه تجاااهله

ليث:ام راااكااان ويييين؟؟

التفتت شوق له وعيونها تسيييل من الدمع

بعدها ناظر ليث سعد وبامر جدي:من الي جاااب راكااان يا سعد وامه ويييين؟؟

سعد:الي جااابه رجاااال ينقااال له ماااجد جابه هو وحرمته

ليث واحساااسه ان قليبه طاااح:والبدووور ماجت؟؟!؟

سكت سعد

ليث:وش السااالفه؟؟

سعد:الله خذا امااانته

كانت نظره غير مفهومه من ليث

سعد:يقول الرجال ان صااابتها حمى شدييييده عيو يلااااقو لها علاااج وانها قااالت ان مت خذووليييدي لابوووه

لثااانيه حس ليييث ان ايديييه مهي قااادره تمسك راكااان وشوووق تندفع عنده تحاااول تاخذ العيل الا انه احضنه بالحيييل وهو يقول لها تتركه

ظل ليث ينااااظر الارض وسكوووت مميت يخيم بالمكااان

كانت دموعها تسيييل بغزاااره قربت منه مرتن ثااانيه

شوق:ارجااااك يا ليييث اعطيييني راكااان

ليث :ودي اظل معه لحااالي

تركهم ليث وهو يمشي رااايح لتله قريب ومعه ركاااان وظل جالس معه بعيد عنهم وهم يناااظرونه

المها كانت بعد تبكي وتفاااجئت بيدييين تلفها وتاخذها للخيمه لجل ايلمها له وزاااد بكاااها بحضااانه هناااك

فهاااد:المها ليييه يا حبة عييني البكا

يتبع ..


الرد باقتباس
إضافة رد

فرسان على جمر الغضى / الكاتبة : وديمة العطا ، كاملة

الوسوم
((( موعد نزووول البآرتـــــــــــآإت صبآح كل آحد و آربعــــآإء )) // حنووو .. , الغضى , العطا , العطااوي , بقووه لاتقفووتكم , جمر , جديد وديمة العطا , رابط المدونة صفحـ11ــحة // حنوو .. , رواايه حمااس , رواية بدوية خيالية , فرسان , [ البــآإرت 28 & 29 صفحـ166&167ـة / حنوو ] .. , وحجمه , وديـمه , ][ لــــ تحميل الروآإيـــــــــــة كآآآآآآآآآآآملة صفحة 181 ][
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
رواية نور / للكاتبة : وديمة العطا ، كاملة سُمية روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 456 26-03-2020 01:31 PM
هم قصة لا تشترى / كاملة بنت أبو ظبي روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 238 11-09-2018 04:24 AM
خطوات تغفو على عتبات الرحيل / الكاتبة : ليتني غريبة angel jolly أرشيف الروايات المغلقة - لعدم إكتمالها 293 23-04-2012 09:16 AM
دليل سياحي لمنطقة جازان إحساسي خجولــ ~ سياحة ـ سفر 30 02-09-2010 02:36 PM
جميع روايات غرام المكتمله للتحميل بصيغه txt للجوال سيدة زمانهاا ارشيف غرام 1 15-08-2009 05:11 AM

الساعة الآن +3: 05:56 AM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


youtube

SEO by vBSEO 3.6.1