غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام

عـودة للخلف   منتديات غرام > منتديات روائية > أرشيف الروايات المغلقة - لعدم إكتمالها
الإشعارات
 
 
أدوات الموضوع طريقة العرض
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 31
قديم(ـة) 17-11-2010, 11:12 PM
صورة سرمديــہ الرمزية
سرمديــہ سرمديــہ غير متصل
♥––––•«أُنْثَى مُشْتَــــعِلة إِحْتـــــــرَاقاً»•––––♥
 
رد: حكايات مأساتي / للكاتبة : سحر الإحساس


السلـام عليكــــــــــــــــــم<<

يعطيك العافيه يالغـــــــــــــــــــــلـا ......

<<<<<<<<<<<<<<<<
يووووه رحمتها هالســــــحر الله يعينها علىـا هالحربايه

مستحيل تتركها بحالـــــــــها الـا هي مطلعه الـأولي والتالي عليهـــــــــــــــــا

بس حلــــــــــــــــــــــ<ـو بدت سحر تعطيها شوي العين الحمراء

وجاسر<<باين أنه يحمل لسحر مشاعر مهب بسيطه وسهله<<والدليل حزنه

وجرحه عليهــــــــــــــــــــــا..

رغم أنها بريئه من أتهامات زوجته برائة دم الذئب من ثوب يوسف......

بس وش تقولين الرجال سريعين الـأنفعال ويتهمون بدون دليل.........
لـا وخصوصً السالفه وراهـــــــــا مره خبيثه مثل عاليه....

<<<<<<<<<<<<<<
متحمسين للعاصفه الجــــــــــــــــــايه بقووووووووه...

أتمنىـا أنها ماتتأخر......عشان ماتفقد الروايه رونقهـــــــــــا<<

تحياتي لكـ< وللكاتبـ<ـه..............
وكل عام وأنتم بخير.<<<


  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 32
قديم(ـة) 19-01-2011, 11:51 AM
صورة روح زايــــد الرمزية
روح زايــــد روح زايــــد غير متصل
مستشــ¸.·* غرام *·.¸ـــاري
 
الافتراضي رد: حكايات مأساتي / للكاتبة : سحر الإحساس


الفصل السادس عشر
(نقطة تحول)
(أ)

فتحت عيووني بكسل..وطالعت الوقت وحصلت الساعة ثمان ونص..نقزت من السرير..لأن الصلوات فاتتني..استغفر الله من كل ذنب عظيم..
قمت أتوضىء وأصلي..
وبعد ما انتهيت نزلت تحت لكن ما كان في حد موجود..واستغربت كثير القصر ماليه الهدوء..
شفت رانيا طالعة من مكتب العم عبد الرحمن..
:رانيا..
رانيا:نعم مدام سحر..
:عمتي وينها والبنات ما أشوف حد هنا..
رانيا:المدام أم جاسر تلعت مع الخالة نعيمة..وسندس وأريج كمان تلعو..وعالية فوئ..والنايفة في مكتب الأستاز أبو جاسر..
:أوكي روحي..
ضربت باب المكتب المفتوح..
ألتفت علي النايفة اللي واقفة قدام أرفف الكتب وتتصفح الكتاب اللي بيدها وبابتسامة:هلا سحر..تفضلي دخلي..
دخلت وأنا مبهورة بأعداد الكتب اللي على اللأرفف..
طالعت النايفة:ما شاء الله شكل عمي يحب القراءة..
النايفة:أخوي عبد الرحمن مو بس يحب القراءة يعشقهاااا..وأنا كل بين فترة وفترة أدخل مكتبه عشان أقضي وقت فراغي باستطلاع الكتب اللي عنده..
:حلو أنك تقضين وقت فرأغك بالقراءة لأن القراءة تزيد من ثقافة الإنسان العامة..
رن جوالي اللي بيدي طالعت المتصل وحصلته جاسر..
استغربت كثير ورفعت الجوال لأذني..
:ألو..
جاسر:أهلين سحر..أنتي مشغولة..
:لا ما عندي شيء..ليه..
جاسر وبنبرة حنان اشتقت لها:طيب ياليت تتجهزين ألحين بمر أخذك..
بجد استغربت وبنفس الوقت خفت لوين راح يأخذني..قلت بتوجس:وين بتأخذين..
جاسر:عازمك في مطعم سبازيو..وبدون ما يعطيني فرصة أتكلم..أنا جاي بعد شوي أن شاء الله عشان أخذك..مع السلامة
نزلت الجوال وأنا أتنهد..
النايفة:وش فيك..
:ما فيني شيء بس جاسر عازمني على العشاء برى..
النايفة وهي تترك الكتاب اللو بيدها بمكانه وتقرب مني:سحر هذي الفرصة وجات لعندك..حاولي تكبسين جاسر خليه يحبك..وتركني عنك الكلام الفاضي اللي أمس أخ وما أدري أيش..
سكت وأنا أطالع لبعيد أفكر..
النايفة:سحر أنتي اللي تستاهلين حب جاسر..مو عالية اللي ما أدري على أيش شايل عمرها..وبقهر كملت..تصدقين قبل ما تجين بساعة أرسلت رانيا تناديها تنزل لأني كنت طفشانة وأبي حد يسولف معاي وما في غيرها وأنتي نايمة تخيلي قالت لرانيا دقيقة وأنزل ومرت ساعة مو دقيقةولا أنزلت بالأخير قلت أروح لمكتب أخوي أقرأ بدل ما أنتظر نزول الأميرة..
عقدت حواجبي:النايفة أرجوك لا تجبين طاريها..ما ابي مزاجي يتعكر من سيرتها..
النايفة:طيب خلينا بجاسر صدقيني راح تكوني أنتي الخسرانة..أذا مشيتي ع اللي تفكرين فيه..
:النايفة أنا ما أبي جاسر يعاملني أكثر من أخت..أنا مو متقبلة فكرة أني أكون فعلاً زوجته حبيبته ومو زوجة بس ع ورق
النايفة:أعذريني سحر ع اللي بقوله بس كلامك يفسر لي شيء واحد..وهو أن في شخص بحياتك كنت تحبينه قبل ما تتزوجين جاسر وعشان كذا مو قادرة تحبين جاسر..
ارتبكت وتلبكت وقلت بتوتر:وش جالسة تقولين يالنايفة أنا عمري ما حبيت..
النايفة:سحر ألحين بس تأكدت أن في شخص بقلبك..والدليل ارتباكك من كلامي..
نزلت عيوني خجلانة..
النايفة وبحنان وكأنها فاهمتني:سحر تكلمي أنا أسمعك..
رفعت عيوني بهدوء:تبين الصراحة..أيه أنا حبيت..حبيت ثامر ولد عمي يالنايفة بس هذا زماااان..لكن ألحين صحيح مازلت أغليه بس ما عدت أحبه مثل قبل..وكملت بحزن عميق..وخاصة بعد ما عرفت أني ما أعني له شيء..
النايفة:ومعقولة تحبين واحد مثل هذا..
:النايفة مو أنتي تقولين أن هذا مو بيدنا..وأشرت على قلبي..
النايفة وهي تطالع لبعيد وكأنها مو حاسبة للي جالسة تقوله:سبحان الله أنتي تحبين ولد عمك لكنك ما تعني له شي..بينما اللي أعشقك من سنين طوويلة وأحتفظ بهالحب بقلبه ورفض الزواج عشانك عمرك ما كنت داري عن هواه وألأكيد هو بعد ما يعني لك شيء..
قلت بهدووء:تقصدين عساف..
النايفة وكأنها لسى تنتبه لكلامها وبتوتر:أيش دخل عساف بكلامنا
قلت بنفس الهدوء:اللي يعشقني ومحتفظ حبه لي بقلبه من سنين..
النايفة سكت فترة قصيرة ورجعت قالت:وأنتي كيف عرفت..ومن متى كنت تعرفين..
:وأنا مرة كنت طالعة من الإصنصير شدني كلام عساف واللي صدمني لما كان يتكلم عن حبه لي..وكنتي أنتي تقنعنيه يتزوج..النايفة أنا ما كنت أبي أتجسس عليكم بس صدمتي أتركني أوقف وأسمع كلامكم كلها..
سمعت صوت قريب من باب المكتب..
خفت يكون حد سمع كلامنا وحتى النايفة اللي وقفت تشوف في حد موجود..
النايفة وبرتياح:الحمد لله ما في حد..
حطيت يدي ع قلبي وأنا أحمد ربي..


& & & & & & & &

رتبت شكلي قدام المراية وبعدها أخذت عبايتي وشنطتي عشان أطلع لجاسر..لكن تفأجات فيه يدخل وهو يفتح الباب بقوة ومن دون أي مقدمات سحبني مع شعري وهو يصرخ بكلمات مو مفهومة:يالحقيرة ما حصلتي ألا عمي عمي يا..ويا..ويا..تفكرين وتخطيطن على ثامر بكيفك لأنه حثالة مثلك بس عمي لا لا يالحثالة..
حاولت أبعد أيديه:جاسر أنت شقاعد تخربط شتقول..آآآآه بعد عني آآآه..
رفع جاسر وجهي لما شد شعري بقوة وصفعني ولأول مرة بحياتي انصفع هزتني الصفعة..الصفعة كااااانت قووويه..
عالية وهي ما سكة جاسر تهديه:جاسر عشاني أترك البنت راح تذبحها..
جاسر وهو ما زال يشد شعري :تستاهل الذبح الخاينة..
عالية:جاسر ارجوك أتركها..
جاسر وبصراخ:عاااااااالية طلعي برى لا أضربك أنتي الثانية..
وسحبني لغرفتي ورماني بقووة ع السرير:شوفي ألحين تجهزين أغراضك لأني بسافر وبأخذك معاي
قلت والدموع مبللة وجهي وبانهيار:ما أبي أسافر معك ما أبي..


& & & & & & & &


انقلبت ع الجهة وصورة هالليلة بالي.أكيد عالية أسمعت كلامي لما كنت بالمكتب مع النايفة..ونقلته لجاسر مع زيادة حكي من عندها.لكن ليه يا جاسر تصدق على طول من دون ماتتأكد ليييه..
غمصت عيوني بقووة ما أبي دمووعي تنزل..ما أبي أبكي..ما أبي أذوق طعم الانكسار المر..
تذكرت بهاللحطة كلمات جاسر قبل هاليلة..

بعد ما طلعت من عند النايفة..
مشيت لعند جناحي..ولما دخلت حصلت جاسر جالس ع الصوفا وهو لابس بيجامته وسررحان..
قطعت سرحانه لما ناديته:جاسر جاسر..
جاسر وبعد ما انتبه لي ابتسم:هلا سحر
بلا شعور ابتسمت:فأيش سرحان..
جاسر والا بتسامة زادت:فيك..
لويت فمي:تتطنز..
جاسر:سحر أنا من جد جالس أفكر فيك..
نزلت عيوني بخجل..:وليش تفكر فيني
جاسر:أنا حاس أني ظالمك معاي..وقف ومشى باتجاهي ووقف قدامي وهو يسحب نظارتي وكمل..تصدقين سحر أنا عمري ما شفت بنت في نعومتك هدوءك طيبة قلبك..سحر وفجأة توقف عن الكلام..
رفعت عيوني بصمت وكان واضح من عيوونه أنو عنده كلاااام كثير لكن مو عااارف يقوووله..للأسف أنا ما أعطيته فرصة لأني كنت أحس بخجل فضيع..
بارتباك قلت:جاسر أنا مرتاحة كذا وراضية بهالوضع وسبق وتكلمنا أحنا بهالموضوع أنا بروح أنام تصبح على خير..
تأففت النوم مجافي عيوني..وأخذت طول ليلي وأنا أحاول أنام..وأنسى كل شيء وأرميه ورى ظهري..


& & & & & & & & &


الساعة 5:30 العصر..
سمعت ضرب على باب غرفتي..
فتحت الباب وكانت الخادمة
:نعم
الخادمة:Mr. Gasser wants to meet you
:Ok
مشت الخادمة عني وأنامستغربة شيبي جاسر فيني الله يستر..
نزلت تحت ولما نزلت من الدرج انصدمت بوجود نفس الشاب اللي كان جالس مع جاسر وعالية لما كانوا ع البحر..كان جالس معاهم بالصالة..ارتعبت ورجعت وراي..واللي ارعبني أنهم انتبهوا لي..
دخلت غرفتي وقلبي دقاته تضرب بقوة من الخوف..جلست ع السرير وأنا أدعي ربي أن الليلة تمر بخير..ما أدري كم مر من الوقت..بس كانت ثقيلة علي من خووفي..
وحسيت أن الدم جمد بعرووقي لما شفت جاسر اللي فتح الباب بقوة ونظراته كلها شرار..
وعالية وبنظرات ماكرة لي وهي وراه وماسكة يده:جاسر تعوذ من الشيطان..أكيد ما كانت تدرين أنو أخوي هنا..
جاسر سحب يده منها..ومشى لناحيتي..وقفت وأنا خاااايفة من ردة فعله..
ونطقت بخووووف:جاسر والله انا ما كنت أدري ان في حد هنا..الخدامة جت لعندي وقالت انك تبيني..
طحت ع الأرض من قوة الصفعة..وحسيت بألم بظهرري غير طبيعي من قوة الطيحة..
جاسر وبسخرية:دوري على كذبة أحسن من هذي لأني أنا ما قلت للخدامة تناديك..
عالية وبنبرة واضح التمثيل فيه:حبيبي خلاص لا تعصب وتعب عمرك..وبعدين قلت لك يمكن ما كان قصدها..
صرخت بقهرر:اسكتي يالحقيرة..جاسر أنا متأكدة أنو هيــ..
قطع كلامي صوت جاسر العالي وهو يشد ع أيدي ويرفعني من ع الأرض بقسوة:بــــــــــــس..أذا غلطتي مرة ثانية على عالية ما راح تلومين ألا نفسك..فاااهمة..
لا هنا وخلاص اكتفيت اهانات منك ومن عالية..أسبوع وانا اتحمل اهانات منك ومنها..خلااااااص جا الوقت اللي اوقفهم عند حدهم..
بكل جراءة سحبت يد جاسر من يدي وبقوووة وبعدتها بقرف..وقلت من حر ما فيني:جاسر تبي الصراااحة..أيه انا أحب ثامر..أيه أنا حاولت الفت انتبه عمك عساف لي..أيه أنا حثالة حقيرة قذرة مثل ما تقول..طيب ليه ما طلقني ليه..
جاااسر وبلمعة غريبة بعيونه وهو يتنفس بصعوبة:أنا لو أقدر كان طلقت من زماااان من زمااان يا سحر..بس للأسف ما أقدر ما أقدر..وطلـــــع..
جلست ع الأرض وحالي مو احس من حاله..حااااسة حالي بختنق اللمعة الغريبة اللي بعينه ما كانت ألا دمعة علقت في هدب عينه..وطلع قبل ما تنزل..
عالية:تستاهلين اللي قاعد يصير لك..عشان مرة ثانية تعرفين أنت من قاعدة تلعبين معاااااه..
ما اهتميت لكلاااامها..تفكيرررري كل انحصر بهاللحظة بعيووون جااااسر..
رفعت رأسي الهواء أحسه بدأ يخلص..وقفت افتح باب البلكوووونة..شفت جااااسر جالس قداااام البحر..وحاط رأسه بين أيدينه..
يا ترى أيش سبب هالدمعة..يكون مجررررروح بسبب الاكاذيب اللي قالتها عالية عني..وألا بسبب شيء ثاني..


& & & & & & & &

(ب)

من بعد الموقف اللي حصل بيني وبين جاسر ما صار يدخل عندي الغرفة ويهيني كعادته..
واليوم زواج ثامر عشان كذا رجعنا الرياض..
طالعة الساعة وكانت تسع..يالله أنا لازم أكون هناك من بدري..أخذت ألبس الحلق الناعم اللي كان عبارة عن فصوص ألماس وأنا جالسة قدام المراية..طر على بالي صورة ثامر في يوم ملكته ونزلت دمعة من عيني وحيدة متألمة..ومسحتها بسرعة.. وانصدمت بجاسر اللي دخل..
جاسر وبرسمية:سحر ياليت تجهزين نفسك لبكرة الصباح لإن بنسافر لندن أن شاء الله..
وقفت بسرعة:جاسر أنا ما أبي أسافر..وكملت استعطفه بهدوء لأني عرفت أسلوب العناد ما ينفع مع جاسر..أرجوك جاسر أتركني هنا..أرجوك ما أبي أسافر..
جاسر:وليه تبيني أتركك هنا..وألا لأن حياة اللعب هنا عاجبتك..
تنهدت بملل:جاسر..
جاسر وهو يحط صبعه ع فمه:أوششش ما أبي أسمع مبرارتك الكاذبة..وقرب مني ومسكني مع زنودي بقوة وبعصبية وبألم..وحبيب القلب ثامر هذا لازم تنسيه لاااااازم..أنتي ألحين متزووجة وحبك وقلبك يكونون لزوجك لي أنا..لي يا سحر لي..
قلت بغصة:جاسر أنا ما أحب ثاااامر ما أحبه..أنت ما تفهم..وبعدين ليه تطلب مني أحبك..وأنت عمرك ما حبيتني..وبغنى عن حبي..لأن حبك لعالية..وألا تبي تتعب قلبي..
جاسر وبنفس الألم:كيف ما تحبين ثامر..والحزن اللي أشوفه اليوم بعيونك..ليش..عشان زواجه الليلة..
:الحزن اللي تشوفه بعيوني بسببك أنت..أنت يا جاسر..جاسر صدقني الكلام..
كالعادة ما أعطاني جاسر فرصة أدافع عن نفسي وطلع..


& & & & & & & &


في أحدى قاعات الأفراح بالرياض..
لبست عبايتي..لأن ثامر بيدخل الصالة..وبعدها بدقايق دخل ثامر وعمي مساعد ومعاهم شاب شكله خال العروس اللي عايشة عندها..
وباس ثامر رأس عروسته وجلس بجنبها..وكانت ملامحه وجهه جامدة ما فيها أي تعبير..
وشدتني بهاللحظة ابتسامات عمي..ولأول مرة بحياااتي أشوفه مبتسم..كان شكله غيررررررر..تصدقون من تزوجت ما شفته..ألا مرة..وكان بعد زواجي بشهر..لما كان جاي عند عمتي نزلت أسلم عليه لكن بعدني عنه لما قربت أحب راسه وقال أنه ما يبي يشوف وجهي لا أنا وسندس..
انتبهت لأريج واللي جاية مغصوبة من عمتي تتأفف:أوووووف الزواج مملىء..
النايفة:أريجوه قصري صوتك لأحد يسمعك..
أريج ومن دون اهتمام:عادي خليهم يسمعون..
النايفة هزت رأسها بيأس من أريج..
طالعت بأريج اللي كانت نظررراتها كلها غرور..لمتى بتستمر بهالغرور..الله يهديها..


& & & & & & & &


صحيت الصبح الساعة تسع..
وبعد ما خذيت شاور..نزلت لعند عمتي وأنا معزمة ع اللي بسويه..وأن شاء الله عمتي ما تردني..
صبحتها وجلست بجنيها.
:عمتي..
:هلا..
:عمتي جاسر اليوم بيسافر لبريطانيا وبيأخذني معاه غصب عني..عمتي أنا ما أبي أسافر..أرجوك عمتي أرجوك حاولي فيه أنه يتركني هنا..
العمة:وليه ما تبين تسافرين معاه..
:عمتي أنا ما تعودت ع الغربة..وبعدين جاسر تاركني هنا ثلاث سنوات جت على ست شهور..عمتي أنا متأكدة أنا جاسر راح يسمع كلامك..
العمة:أنا بحاول فيه يا بنتي وأن شاء الله يوافق..


& & & & & & & &


الساعة10:15..
طلعت فوق بعد ما نزل جاسر ومعاه عالية..وجلست ع الصوفا وأنا ادعي ربي أن عمتي تقدر تغير رأي جاسر وتقنعه يتركني..
وبعد دقايق طويلة مرت علي..دخل جاسر وقرب مني وعيونه تلمع بنظرات غريبة..


& & & & & & & &


سمعت ضرب ع الباب ووقفت أشوف مين..وحصلتها النايفة..
قلت برود:نعم النايفة..
النايفة:سحر وش فيك صار لك يومين حابسة نفسك..ولا عاد تنزلين تجلسين معانا..حتى وقت الأكل تعتذرين..
قلت بنفس البرود:ما عليش يالنايفة أنا بس هالأيام تعبانة شوي..
النايفة:سلامتك وش فيك..
قلت من دون نفس:يووووه يالنايفة قلت لك تعبانة شوي وخلاص..
النايفة وبنظرات مصدومة وحواجب معقودة باستغراب:أوكي هدي راح أخليك ترتاحين..أنا أستأذن ألحين..
سكرت الباب ورجعت لعند الصوفا ..ورميت نفسي عليها أبكي..أشفيك يا سحر أمس تهاوشتي مع سندس..والصباح مع أريج..وألحين بعد ناوية تتمشكلين مع النايفة..سندس وأريج يستاهلون من يهزأهم بس النايفة..هي الوحيدة القريبة مني..ليه رفعتي صوتك عليها..نسيت أنه أكبر منك..وين راحت تربية أمك شيخة الله يرحمها..
كله منه هو..هواللي حولني لأنسانة بهالعصبية والشراسة..وحتى بسببه دراستي أفكر ما أكملها..أحس أني خلاااااص انتهيت..جاسر حطمني دمرني كسرني..أكرهك يا جاسر أكرهك..عمري ما كرهت أنسان كثره..آآآآه يا يماه شيخة ياليتك تشوفين كيف حالي ألحين..حضنت الخدادية اللي ع الصوفا وأنا أبكي بحررررقة..هي حالتي من أيام حابسة نفسي وبس أبكي..


& & & & & & & & &


الساعة عشر الصباح..
نزلت لعند عمتي..لأني أذا حبست نفسي بالجناح أكثر راح أستخف وأنجن من كثر ما أبكي..
العمة:سحر شفيك ما عاد صرت تداومين بالمدرسة..
:عمتي أنا ما عاد أبي أكمله..
العمة بصدمة:وليه يا بنتي..
:أنا ما أحب الدراسة يا عمتي وما كملتها ألا عشان جاسر..
العمة:طيب أنتي ما بقى لك شيء وتخلصين الثانوية..
:يا عمتي أنا والله تعبت نفسيتي من الدراسة ومو قادرة أكمل..
العمة:اللي يريحك يا بنتي..
نزل عساف..لتعود حالتي كما كانت بالسابق كلما رأيت رجلاً..
تغطيت بالشال وأنا أتنفس بسرعة من الخوف..وحاسة أني جالسة ع اعصابي..سلم عساف على عمتي بالكلام..وأستأذن طالع للدوام..
العمة وهي تلتف علي:سحر..
رفعت عيوني لها..وبصوت يادوبه يطلع:هلا..
العمة وبأستغراب:سحر وش فيك..
حسيت أني مو قادرة أتكلم وهزيت رأسي بلا وكأني أقول ما فيني شيء..
وقفت عمتي لعندي ومسكت يدي:سحر وش فيك بسم الله عليك..
حسيت الدنيا تظلم من حولي وبعدها ما عاد حسيت بشيء..


& & & & & & & &


فتحت عيوني وأخذت ألتفت حولي وشفت عمتي والنايفة عندي..
النايفة:سحر كيفك ألحين..
قلت بتعب:وش الي صار انا ما كانت بالصالة..
عمتي:أغمى عليك ولما جبنا لك الدكتورة قالت انو فيك فقر دم..هذا من قلت أكلك يابنتي..
تذكرت عساف وكيف اني ارتعبت لوجوده..
عمتي:يله سحر بنطلع أنا والنايفة نخليك ترتاحين..
وطلعت عمتي ومشت وراها النايفة..
ناديتها:النايفة..
التفت النايفة علي..
:لا تروحين أنا خايفة..
النايفة وهي ترجع عندي:سحر وش صاير لك وش خايفة منه..سحر تكلمي أنا النايفة مو أنت تقولين أني أنا الوحيدة القريبة لقلبك..
صديت ع الجهة الثانية وأنا ساكتة..
وبعد فترة صمت قصيرة..التفت عليها:النايفة أنا أسفة ع اللي صار أمس..أتمنى ما تزعلين مني..
النايفة:ما عليك أنا عاذرتك يا قلبي..


& & & & & & & &


الساعة 4:20 العصر..
دخلت علي سندس الغرفة..
قلت بسرعة:ليش جاية وألا بعد في كلام بقلبك ما قلتيه..
سندس وهي تلوي فمها:جاية أطمن عليك مع أني ما أشوف فيك ألا العافية..
كان نفسي أصفعها مسكت أعصابي وأنا أقول:أوكي دامك ألحين تتطمنتي وما شفتي فيني ألا العافية على قولتك..طلعي برى..
سندس وهي تبعد طالعة:على فكرة أنا ما فكرت أطمن عليك بس رعد أصر علي أطمن عليك..
النايفة وبعد ما طلعت سندس:سحر وش فيك أنت وسندس..أنتو زعلانين ع بعض..
:أيوه..قبل أمس كانت نفسيتي مرة تعبانة يا النايفة وكنت أتمنى لحظتها لو الزمان يرجع وترجع أيامي مع أمي شيخة الله يرحمها وسندس..وحسيت بحاجتي لوجودهم معاي بهاللحظة ..واتصلت ع سندس كنت أبيها تجي لعندي..أبي أحكيها حالي أشكي لها ما فيني..وللأسف صرفتني وقالت أنها مشغولة وقاعدة تتجهز لأنها بتطلع مع رعد..نزلت دموووووعي..كان عليها تعتذر من رعد عن الطلعة لكن للأسف طلع رعد أهم مني عندها يا النايفة..وبوووقتها أنا عصبت عليها..أنا أشكي لها وأبيها تكون جنبي وأهي تصرفني وما هميتها..وتشادينا بالكلام..وجرحتني كثير يا النايفة لما قالت أني أنسانة مملة وتافهة وأكبر دليل بعد جاسر عني ثلاث سنين..طالعت بالنايفة..النايفة جد أن كذا..
النايفة وبابتسامة:بالعكس..أنتي أروع أنسانة شفتها بحياتي..أنسانة أحس أني لما أتكلم معاها مرهفة في مشاعرها..رقيقة في كلامها..هادية في تعاملها..وهذا اللي شدني فيك يا سحر..
ابتسمت بخجل..وبعدها قلت:النايفة أنتي من الصبح وأنتي عندي شكلي أتعبتك معاي اليوم..
النايفة:بالعكس لا تعبت ولا شيء..أنا أصلاً مرتاحة بجلستي معاك..


& & & & & & & &

مرت الأيام وأنا كله بغرفتي..وأتعذر أني تعبانة عشان ما أضطر أطلع منها..من خوفي من عساف منصور رعد..
جاااااسر زرع الخوف فيني مرة ثااااانية..ورجعت لأسوار وحدتي وانعزالي..بعد ما حسيت أني بديت أطلع وأتحرر منها..
وطبعاً الكل عرف عن انفصالي من المدرسة..والنايفة كانت معترضة..بس أنا ما أعطيت حد فرصة يناقشني بهالموضوع..
لأن هالقرار راجع لي لوحدي..
وقفت أفتح الباب أشوف مين اللي يضرب الباب..وحصلتها رانيا..
:نعم رانيا..
رانيا:المدام أم جاسر بتريدك ضروري كتير..وهيا عم بتنتزرك تحت..
:أوكي ألحين جاية..
دخلت غرفتي أخذ شالي..وأنا أفكر في أيش تبين عمتي وأيش هالشيء الضروري اللي تيني فيه..
نزلت وشفت عيوووونها ماليها الدمووووع..وبجنبها سندس وهي جالسة تطالع لبعيد بملامح جاااامدة..
ركضت لعند عمتي..
وقلت بخوف:عمتي ليه تبكي..وش اللي حاصل..
سندس وما زالت ملامحها جامدة خالية من أي تعبير:ثامر اتصل وقال أن عمي بالمستشفى وحالته خطيرة..جته جلطة بالقلب..وقبل ما يدخلونه العناية طلب يشوفنا أنا وأنتي..
حطيت يدي ع قلبي..وخذت دموووعي مجراها..مهم يكون ومهم أهو قسى يبقى عمي..
عمتي وهي توقف وبصوت مبحوح من البكي:يله خلينا نمشي يا سحر..


& & & & & & & & & & & &


بالمستشفى..
كان حال أهل عمي يحزن..هند وهي جالسة ع الكرسي وتبكي بشكل يقطع القلب وزوجها ماسك يديها ويهديها..وغلا تبكي بحضن أمها..اللي جالسة تطالع قدام بصمت وحركت عيونها جامدة وكأنها بحالة صدمة..وثامر متسند ع الباب وعيونه ماليها الدمووووع..
العمة:ثامر طمني أيش صار على أبوك..
ثامر وبصوت تعبان:لحد الآن ما طلع الدكتور..
العمة:الله يقومه بالسلامة يا رب..
ثامر:آمين..
طلع الدكتور..والكل راح لعنده..
ثامر وفراس زوج هند بنفس الوقت:بشر يا دكتور..
الدكتور:للأسف الحالة جت متأخرة..ادعو له بالرحمة..
تعالت الاصوات والصراخ بالممر اللي واقفين فيه..
وأما أنا طحت ع الأرض..رجولي مو قادرة تشلين من الصدمة..
وسمعت فراس وهو يقول:إنا لله وإنا إليه راجعون
رفعت رأسي وشفته وهو يحاول يرفع هند المنهارة أهي الثانية ع الأرض..


& & & & & & & &

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 33
قديم(ـة) 19-01-2011, 02:18 PM
صورة سرمديــہ الرمزية
سرمديــہ سرمديــہ غير متصل
♥––––•«أُنْثَى مُشْتَــــعِلة إِحْتـــــــرَاقاً»•––––♥
 
رد: حكايات مأساتي / للكاتبة : سحر الإحساس


السلـام عليكم ..

تسلمي ياقلبي ع التنزيل ..
تصدقين عاد وربي امس ع بالي حسيت انه بينزل بارت ..
لـأني ملـاحضه أن الكاتبه عند الـإمتحانات .. تنزل البارتات ..
فقلت أكيد فيه بارت هالـأيام ........!!

المهم : نجي لسحر . يااااااقلبي ...هي حاله دايم من ردي لـأرداء ..
كل ماقلنا فرجت .. رجع حاله مثل اول واشد ..
بس تمنيتها ماتركت دراستها .. ع الـأقل تلهيها شويات ..
وسندس : جد ناكره للمعروف هالبنت ... الفلوس والعز ... غيرو قلبها ..
بس بتجيها ضربه .. تعدل مسارها .. وتصحيها من سباتها ..
جاسر : هالرجال غرقان لشوشته .. بسحر .. بس
ماعنده القوه للـأعتراف .. وزاد الوضع انه اكتشف حبها لثامر ..
إستحاله رجال .. يقبل يجرح كبرياءه .. ويقول لمرته احبكـ وقلبها مع غيره ...!!!
وشكل الوضع مطول ع بال مايهدىـا ..

يعطيكـ العافيه روح ...


  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 34
قديم(ـة) 25-03-2011, 07:44 PM
صورة روح زايــــد الرمزية
روح زايــــد روح زايــــد غير متصل
مستشــ¸.·* غرام *·.¸ـــاري
 
الافتراضي رد: حكايات مأساتي / للكاتبة : سحر الإحساس


الفصل السابع عشر
(صراعاً مّـًـٌـًـٌـًعْ الخوف)



دخلت جناحي و آّنـا حااسة حالي مخنوقة بالحيييل..
رميت حالي عَلَےْ طول ع سريري .. وغطيت وجهي وأخذت أبكي بحرررررقة .. وكلام هند بنت عمي قبل نطلع آّنـا وسندس ‏من المستشفى يتردد عَلَےْ مسامعي ..
تذكرت شكلها وهي تطلب منا نسامح عمي عَلَےْ عمايله فينا وبظلمه لنا..
وكيف كانت تتقطع الف مرة مّـًـٌـًـٌـًعْ كل كلمه تقولها ..
ااااهاا آّنـا والله مو شايلة بقلبي عَلَےْ عمي صحيح ‏ما احب تصرفاته وفعايله فينا .. بس عمري ‏ما كرهته يااانااس..
غمضت عيوني باااااالم فضيع ..و آّنـا احاول اووووقف دمووعي .. عمي بحاجة للدعائنا مو لدموعنا .. لكن ‏ما قدرت ‏ما قدرت ..
مدري كم مر ‏من الوقت و آّنـا أبكي .. سمعت الباب ينضرب .. رفعت نفس ‏من السرير و آّنــْآ أمسح دموعي..واخذت نفس طووويل .. وبعدها طلعت افتح الباب حصلتها النايفة .. بلا شعور مني ارتميت بحضنهاا .. حسيت أنها الانسانة الوحيدة اللي بتحتويني بحضنها وبقلبها.. وفعلاً ضمتني لصدرها وجلست تهدي ‏فينيے ..
النايفة:خلاص ‏قَلْـٍبِي هدي هذا يومه..
قلت بصوت باااكي:النايفة آّنـا تعبانه بالحيل تعبااانة..
النايفة:بسم الله ‏عّليــُــِـَـکْ..تعالي امشي ارتاحي ..
وخذتني لداخل جناحي .. وجلست تقرأ علي لحد ‏ما هديت ونمت ..

==================



فتحت عيوني وحصلت المكان كله ظلام .. شغلت نور الابجوارة بجنبي وشفت الساعة وحده الليل .. يالله كل هذا نوم.. لفيت بوجهي للباب اللي انفتح .. وتجمد الدم بعروقي لما شفته جاسر وجكيته عَلَےْ ايده وباين ‏عَلِيّـّه التعب .. تجرعت غصتي و آّنـا ارجع عَلَےْ وراء .. ثنيت رجولي وضميتها لصدري و آّنا أطالعه بعيووون خايفة .. شغل الانوار وقرب ‏من السرير ..
جاسر وبنظرات حادة وبكره:اشفيك..وكمل وهو يرمي حاله ع الجهة التانيه ع السرير.. ‏لّيـِشْ خايفة مني ..
قلت بصوت متقطع وياادوبه يطلع:اطلع برى .. اطلع ما ابيكـ عندي ..اكرهكـ اكرهكـ..
جاسر وبضحكة سخرية:اطلع نسيتي انكـ زوجتي..

حسيت بحالي مكسورة ضاايعة تاايهة .. ضميت نفسي أكتر و آّنـا ارتجف وقلت بصوت مهزوز ضعيف:جاسر الله يعافيكـ أطلع أطلع ..
رفع عيونه وبلحظة تبدلت كل النظرات الحاادة لنظرات غريبة علي .. نظرات كلها حنان حب عطف .. حسيت نبرة صوتي هزه واثر فيه ..وووصديت بعيّوُنِيّ عنه..
نطق بهمس دافي:اشتقت لك ..
لفيت براسي لها وانا احاول استوعب كلمته ..
شفته يطالعني بتمعن .. توترت ‏مَن نظراته وقلت بسرعه و آّنـا انزل ‏عيّوُنِيّ:ارجوك جاسر اتركني ..
تنهدت بعمق مرتااااحة و آّنـا اطاااالع ظهره وهو طالع..
نزلت راسي ع المخدة وهنا نزلت دموعي بصمت .. أبكي ع حالي وحياتي معاه ..
======================




الصباح طلعت للعزاء ويا عمتي والنايفة..
دخلت البيت .. وقلبي يرجف وذكريات هالبيت ترجع لي.. كان العزاء بالدور الاول اللي كنت عايشة فيه آّنـا وجدتي وسندس لانو الدور الثاني ساكنه ثامر وزوجته ..
حسيت بدوخة ومسكت يد النايفة اللي تمشي قدامي ..
النايفة:بسم الله وشفيكـ سحر ..
تجرعت غصتي و آّنـا أقول:‏ما فيني شيء بس مصدعة شويه ..
النايفة:تبينا نرجع البيت ..
:لا عادي ..
دخلت وعلامات الاستغراب كلها انرسمت عَلَےْ وجهي .. البيت كان مررة متغير ‏من داخل ديكوراته والاثاث كله متغيررر..أكييد بتغير يا سحر البيت مر عليه ثلاث سنوات من تركتيه.. وهنا بسرعة تبدلت علامات الاستغراب للحزن .. تمنيت أنه بقى مثل ما هو .. تنهدت و آّنا اقرب ‏من ليلى زوجة عمي أسلم عليها لكنها دفتني..
ليلى:روحي جعل روحكـ تروح قبلكـ ..
جمدت ‏في مكاني مصدومة .. و ما حسيت الا بغلا تسحبني وهي تقول:ما عليه سحر اعذريها .. وكملت بنبرة تنذر بالبكاء .. فراق أبوي مو سهل علينا .. قلت و آّنـا اتنهد بالم موجع: لا عادي ..آّنـا عاذرتها ياقلبي ..
وجلست بعيد بهدوووء حزين ..

==========================


الساعة 10 المساء ..

:هند ..
هند وبنظرات ذابله:هـَْـُلاٌٍ سحر ..
:قومي كلي ‏آْنَـتي ‏من الصبح ‏ما اكلتي شيء ..
هند وبغصة:‏ما لي نفس يا سحر وللـّھ ..
:هند عشان اللي بطنك لا تنسي انكـ بدايه شهور حملكـ ..
هند والدموع بدات تاخد مجراها مرة تانيه:سحر والله ‏ما لي نفس لا تضغطين علي ارجوكـ ..
تنهدت و آّنـا اوقف:انا بخليكـ الحين لاني بمشي .. بس بقول لغلا ما تخليكـ .. وطلعت ‏من الفلة لكن قبل ما اوصي غلا عَلَےْ هند وامها ..

= = = = = = = = = = = = =



دخلت بهدوء لغرفتي .. وطاحت عيني عَلَےْ اللي نايم ع السرير .. بعد ما فتحت النور .. توترت و آّنااشوفه نااايم بهدوء .. كان شكله كثيرر حلو وهو نااايم .. شكله بريء مسااالم ..
ارتبكت اكثر و آّنـا اشوفه وهو يفتح عيونه ويطاالعني .. بلا شعور مني تركت غرفتي ووطلعت للصالة .. جلست متوترة .. و آّنـا أحط يدي عَلَےْ راسي واشد شعري بقووووة .. مدري ليه جتني رررغبة اصرخ. بااااااعلي صوتي .. شديت شعري اكثر وانا احاااول انسى اللي صار قبل يسافر واكبت رغبتي بالصرااااخ .. نقزت لما شفته طالع ‏من غرفة النوم ونظرااااته مليانة حيرة وتسااااؤل .. وشفته يتقدم لي .. وقفت واخذت اتراجع ورااي بخووف ..
جاسر وبغرابه:اشفيكـ ‏آْنَــْتي ..
هزيت راسي وكأني اقول له ما ‏فينيے شيء بس خليني.. ابتعد ..
رفع حاجبه اليسار مستغرب..
تجرعت غصتي و آّنـا أقول:جاسر ارررجوكـ روح لعند عالية آّنا ما ابيكـ ما ابيكـ .. وقلت بمرارة و آّنـا اجلس عَلَےْ ركبي ما فيني حيل اوقف ‏من الخوف .. جاسر الله يعافيكـ اتركني بحالي اتركني ..
وبسرعة و ‏ما حسيت الا و آّنـا بين يدينه اللي تضغط ع زنودي وهو يقول ويهزني:مو بكيفكـ مو بكيفكـ اتركـ تفهمين .. ‏آْنَــْتي لي لي يا سحر ..
صرخت و آّنـا احاول ابعد يده ومتقرررفة ‏من لمسات يده:اتركني يا حقير ااااااااابعد عني اااااااابعد ..
كانت رده فعل جاسر السريعة انو طبق يده ع فمي:اووووووص فضحتينا ..
خلااااص ببعد بس سكتي
حاولت ابعد يده ودموووعي تنتثر عَلَےْ خدي ويده ..
رفعت عيوني المليانة دموع لعيونه .. ونفس الدمعة اللي حيرتني لما كنا بجدة .. أشوفها ألحين بعيووونه ..
حسيت باحساااس غريب وعيني بعينه .. حسيت ان الدنيا توقفت عند هاللحظة ..
مدري ايش جاني بس اللي اعرفه انو ما أبي عيونه تبعدت عن عيوووني .. لكن خيب ظني للاسف لما سحب يده وهو يوقف ويعطيني ظهره .. توقعته بيروح لعاليه لكن شفته دخل الغرفة مرة تانية .. لملمت نفسي ووقفت .. و آّنــْآ‏ مقررة اروح انام الليلة عند النااايفة ..

= = = = = = = = = = = =



النايفة وباستغراب:سحر ..
نزلت راسي خجلانة:سوري ع الازعاج بس ممكن انام عندكـ الليلة ..
النايفة وبابتسامة:‏ايْــــہ ‏ألبي حياكـ ..
قلت و آّنـا مرتبكة: آّنـا بس لاني متهاوشة ويا جاسر وهو الليه بينام عندي .. ونزلت راسي .. عشان كذا جيت لعندكـ ..
==================


قلت و آّنـا اتنهد بتعب:بس هذا الحل يالنايفة جاسر ‏ما يبيني ولا يحبني ولا آّنـا احبه .. وبعدين آّنـا تعبت ‏من عاليه تعبت كتير ..
النايفة:سحر ‏آْنَــْتي ‏لّيـًُِشْ ‏ما تحاولين تتقربين ‏من جاسر وتخلينه يميل لكـ .. بدل هالحل اللي تفكرين فيه ..
:آّنـا امس جلست افكر بهالقرار مرات ومرات وشفته انسب حل لي ولجاسر..
النايفة:الله يهديكـ ‏آْنَــْتي بس لو تسمعي بس بنصحيتي ‏ما كان هذا حالكـ ويا جاسر ..
طالعت النايفة بسرحان .. و آّنـا اقول آآآآآآه لو بس تعرفين ايش سوى جاسر .. جااااسر باااختصار انهاااااني..

=============================


مر اسبوع ع وفاة عمي الله يرحمه .. واليوم ردت جاسر وعاليه لبريطانيا ..
جاسر ‏مَن ‏ما ـّعِدً ذيك الليلة ‏ما عاد شفته .. لاني طول هالاسبوع كنت اروح لبنات عمي اواسيهم واطمن عليهم ..
وكما ما عاد صار ينام عندي ..
طالعت الوقت وانا جالسه اتفرج ع التفي وشفتها اربع العصر .. ‏الْحِ ـّيَنً ‏اكيـدْ بيمشون جاسر وعاليه للمطار..
سمعت الباب ينفتح .. وسرت رعشه بجسمي كلهااااا لما شفت جاسر .. ‏اكيـدْ يبي ينتقم مني نفس المرة الاولى لما رايي اللي مشى ولا سافرت وياه ..
رفعت رجولي لصدري وتكورت ع نفسي بزوايه الصوفا وانا اضم أيدي لبعض ..
وقلت بصوت متقطع وانا ابكي بخوف بالم بوجع:جاسر وقف مكانك لا تقرب ارجوك جاسر ..
جاسر واللي بدأ يقرب ولا كانه سامعني .. جلس قدامي ومسك يدي صرخت .. وأنا أوقف ..
حسيت بهاللحظة أني صرت مثل المجنون .. بس اصرخ وانا احاول بس اتخبىء باي مكان عنه ..
ولا حسيت الا بيدينا جاسر تطوقني وهو يحال يهديني:سحر بسم الله هدي اشفيك .. سحر اشفييييك ..
اخذت اضربه ع صدره بقوه وابعده عني ..
بس يدينه كانت حاكمتني زين ..
انفتح الباب ع صراخي وكانت النايفة وعمتي وعاليه ..
عمتي وهي تسحبني من يدي جاسر لحضنها:سحر اشفيك .. لّيـًُِشْ تصرخين..التفت ع جاسر لما ما شفت اي رد مني غير الشهقات اللي تطلع مني خووف .. جاسر اشفيها سحر أنت مسوي فيها شيء ..
جاسر وبرتباك:لا وللـّھ يا يماه آّنـآ‏ مثلك مو عارف ايش فيها ..
والنايفة واللي ‏من نظرات عيونها حسيت انها فهمت شوفيني:‏خًلاص سحر شكلها ‏الْحِـّيَنً مرره تعبانه .. اتركوها ترتاح وبعدين نسالها اشفيها ..


================================




حسيت بهمس دافي قريب من أذني:‏سحر ‏ما شبعتي نوم..
فتحت عيوني بكسل .. وطالعت بالعيون اللي قدامي .. أجذبتني ابتسامته ..مديت ايدي له وانا اتلمس وجهه .. اشتقت لايامي معاه قبل .. اشتقت لاهتامه ‏فنيے .. اشتقت لخوفه علي ..
وقلت بخفوت: ‏لّيـِشْ ابتعد عني .. وحشتني ..
اتسعت ابتسامته وهو يقول:وانتي وحشتيني اكثر ..
ومسك يدي اللي ع خدي وضمه بين ايديه:كيّفِکْ ‏الْحِـّيَنً..خوفتني ‏عّليــُــِـَـکْ لما جلست تصرخني فجآة..
عقدت حواجبي باستغراب:متى صرخت ..
جاسر:اليوم العصر لما دخلت عندك اودعك جلستي تصرخين ‏مت ادري ايش صار فيك .. بجد خوفتني عليك سحورتي ..
ضيقت عيوني لما بديت اتذكر اللي حصل لي .. وليش صرخت .. رفعت ‏عيّوُنِيّ وشديت اللحاف علي بقوه وانا ازحف وراي واقول:وانت ايش تبي مني الحين جاسر خًلاصُ اللي تبيه اخذته ايش تبني مني الحين اتركني بحالي طلقني .. طلقني ..
جاسر واللي عند هالكلمه تطايرت عيونه شرار:اطلقك ..
هزيت راسي بايه ..
جاسر واللي شدني من معصم يدي وسحبني بقوه له وبعصبيه:طلاق ‏ما راح اطلقك ولو سمعت هالكلمه منك مره ثانننننيه بيكون لك حساب ثآني فاهمه.. وترك يدي وطلع بسرعة ..
مسكت معصم يدي وانا اتالم ‏من مسكته..نزلت دمعتي غصب عني:آه يايماه شيخة وينك ابيك .. ‏لّيـِشْ تركتني .. ‏لّيش ما اخذتني معاك .. ورميت وجهه ع المخده ابكي بحرقة ..


  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 35
قديم(ـة) 27-03-2011, 05:39 PM
أمير ـالدلع... أمير ـالدلع... غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: حكايات مأساتي / للكاتبة : سحر الإحساس


مساء الخير
الرواية مرة حلوة
ودي اعرف متى تنزل الكاتبة

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 36
قديم(ـة) 27-03-2011, 11:06 PM
صورة ياسمين الورد الرمزية
ياسمين الورد ياسمين الورد غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي رد: حكايات مأساتي / للكاتبة : سحر الإحساس


رواية روعة ومعبرة ...!
بانتظار تكملتها..!


يعطيك العافية على نقلك اللي دائما مميز..!






:(


  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 37
قديم(ـة) 01-04-2011, 04:33 PM
صورة ست البنآت الرمزية
ست البنآت ست البنآت غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: حكايات مأساتي / للكاتبة : سحر الإحساس




موُ ششِي جَديدِ علىِ الِمبِدعهِ سحرِ الإِحسسِآسْ
الرِوآيهِ مرهِـ بطلهِ حبِيتهآ مرهـ ْ

حرِآمْ إلليِ يصيرِ لبطلِتنآ سحرْ , مآحبيتْ سِلبيتهآِ وٌخوِفهآ وٌالكلِ قآعدِ يِهينْ فيهآ ..
مممْ اختهآ ,غرتهآ حيآتهَآ الِجديدهِ مع زوُجهآ وبعدتِ عنهآْ بس بيجي يوٌم وتِندمْ ..
جآسرِ, اللهِ يهِديهِ , ابغىِ اعرفْ كيفِ شكِ في سحر وُصدق كلآمْ عآليهِ الشرِيرهـ
وابداً مو رآضي يعطيهآ فرِصهِ تتكلمْ وتدآفعِْ عن نفسهآْ ..
النآيفهِ , يآقلبوْ عليهآِ تِعجبنيِْ بس يآليتْ حيِآتهآ تتصلحْ معِ اللي ِتحبهِ وترِجع له ..
عآلية , وِمآأدراكِ مآعاآليهِ , الششِريره، , قآهرتني مرهـ بس رِآح يجيهآ يوٌم ويطيِح كُل ششيْ
على رآسهآ .. غِريبهِ مآلهآ دور في داِ البآرتْ بس آعتقد سكوُتهآ ورآه شيْ ..!


الرِوآيه حلوهـ بس عيبهآِ التأخيرِ في تنزِيل البآرتْ . من كمِ شهر وانآ أستنىِ البآرتِْ ينزلْ
اتمنىِ من الكآَتبهِ تعجلِْ شويهِ ومآتطول في التنزيلِ


  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 38
قديم(ـة) 24-04-2011, 11:59 AM
صورة روح زايــــد الرمزية
روح زايــــد روح زايــــد غير متصل
مستشــ¸.·* غرام *·.¸ـــاري
 
الافتراضي رد: حكايات مأساتي / للكاتبة : سحر الإحساس


اقتباس:
3 / إغلآق الموآضيع :
تُغلق الروآية في حآل طلب صآحبـ / ـة الموضوع الأصلي ‘ تأخره ‘ توقفه ‘ تجآوزآت في االردود

يُــــــغـــــلــــق

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 39
قديم(ـة) 03-07-2011, 10:00 AM
صورة روح زايــــد الرمزية
روح زايــــد روح زايــــد غير متصل
مستشــ¸.·* غرام *·.¸ـــاري
 
الافتراضي رد: حكايات مأساتي / للكاتبة : سحر الإحساس


الفصل الثامن عشر
 
(ولادة عشق)

مرت أيام وليالي وحالي لا جديد .. جاسر وعالية سافرو من بعد الليلة اللي انهرت فيها بيومين لأن جاسر مارضى يمشي الأ لما يتطمن علي وبين فتره وفتره يتصل علي بس من غير رد.. النايفة مازالت بقربي تواسيني بحزني وهمي ..سندس آآآه منها بدل ماتكون أقرب الناس لي .. صارت بعيدة حيييل عني .. جاسر اللي يبعدني جسد وروح ماافتقده لما كان قريب لي كثر سندس ..
النايفه وهي ترفع اللحاف عني:بسك نوم ياسحر صار لك اسبوعين على هذا الحال كله نايمه..
ابتسمت بكسل:طيب لا تسحبين اللحاف بردانة حرام عليك..
النايفة وهي تاخذ الريموت كنترول وتقصر ع التكييف:طيب ياحلوة يالله قومي مايصير نايمه كل هالوقت..
قمت من السرير وانا مازلت على ابتسمتي:حاضر ياعمتي
النايفة وهي تضربني بالخداديه:عمتي عمت عيون العدو ..حسستيني أني عجوز عندك ..
ضحكت بقوة وأنا أبعد الخدادية ..
بعدها قلت اغيضها:ايه ياحبيبتي انا باقي عمري 24 وانتي امممممم اعتقد 30 يعني قربتي تصيري عجوز..
النايفة فتحت عيونها بقوة:شوفي الدوبآ ايش تقول تعالي الحين أروايك مين العجوز..
ركضت الحمام وانا ميته ضحك وسكرت الباب..
النايفة ومن ورا الباب وبضحكه مكبوتة:هين ياسحيران بس اطلعي وشوفي ايش بسوي..
هالمره ماقدرت امسك روحي اكثر ضحكت بصوت عالي ومن دون سابق أنذار انزلت دمعة من عيني وجلست على الارضيه عند الباب ..
مدري ايش الاحساس اللي حسيته فيه الحين .. بس عرفت اني محظوظة ليش ان عندي وحده قريبه لقلبي مثل النايفة ..
وقفت وفتحت الباب وشفت النايفة بتطلع من الجناح همست بخفوت:النايفة..
التفت النايفة وهي تبتسم ابتسامه مكر:انتي اللي جيتي برجليك ..الحين اروايك يابنت خالد..
بكيت وركضت لها قبل تجيني وضميتها..
النايفة:بسم الله عليك ياسحر اشفيك.. كملت وهي تبعد وجهي عن صدرها .. سحر انا ضايقتك زعلتك اسفة انا كنت امزح معاك ..
طالعتها من بين دموعي وانا اقول:النايفة ارجوك لا تخليني مثلهم لا تبتعدين عني زيهم..
النايفة وهي تمسح دموعي:لا تخافين ياسحر.. ماراح اخليك ولا لحظة ..تدرين اني مرات أحسك بنتي .. وباستني بين عيوني وكملت بألم..
وانتي عاد تعرفين مشاعر الأم اتجاه بنتها وحرصها عليها مايحتاج احكيها ..
ضميتها اكثر من اول وانا اقول:ربي مايحرمني منك ..
النايفة وهي تمسح دموعي بأيديها:ولا منك يا رب .. يالله روحي غسل وجهك وأخذي شاور يريحك وبعدها تعالي انزلي بالحديقة نفطر مع خالتي الجوهرة .
وابتسمت بغموض .. ترى عساف ومنصور مو موجودين ..
نزلت راسي من نبره صوتها بالجمله الاخيرة وانا اقول:أن شاء الله ..



& & & & & & & & & & & & & &



بالجلسه اللي في الحديقة...
العمة:سحر ترى امس اتصل جاسر يسال عنك ويقول ليش ماترد على جوالها لما يتصل..
ابتسمت ابتسامه صفراء:سوري عمتي بس هو يتصل وقت مااكون نايمه..
العمة:طيب ليش ماتتصلين انتي لما تصحين..
:عمتي اخاف يكون الوقت متاخر عندهم وازعجه..
العمه وهي تقوم من كرسيها:طيب أجل أنا بطلع بشوف ايش رايح يسوي الطباخ اليوم للغداء
انا والنايفة:اذنك معاك..
النايفة:سحر ليش ماتردي على جاسر..
قلت من دون اهتمام وانا اطالع لبعيد:مابيني وبينه شيء..
النايفة:لكن هذا زوجك..
:بس اسم..
النايفة وبتوجس:أكيد..
التفت لها بسرعه وبارتباك:أيه أكيد..
النايفة:سحر تذكرين ايش صار قبل اسبوعين.. انا كان ودي اسالك بس ماحبيت اتدخل لان واضح ان السالفة خاصه جدا بينك وبين جاسر..
حسيت من كلام النايفة أنها كاشفة كل شيء..تنهدت بألم وأنا أقول:للأسف أنا وجاسر ماعدنا مثل الاخوان ولا زوجين بس ع الورق..
النايفة وهي تمسك يدي:جاسر زوجك ياسحر ماله داعي كل هاللي سويته..
نزلت دموعي وأنا أقول:بس جاسر دمرني يالنايفة قتلني ذبحني وانا حية..
النايفة وبألف علامه استنكار على وجهها:بس هذا حقه ياسحر..
بكيت من القهر اللي جوات قلبي:لكن مو مثل ما سوا .. يالنايفة هو سوا كيذا عشان يكسرني عشان يبين لي قد ايش انا ضعيفة عنده .. بس مايدري انه مو بس كسرني ..
سحبت يدي من تحت يد النايفة وغطيت وجهي اكمل بكاي ..
النايفة ماقدرت تتكلم غير انها تمسح على كتفي .. مسحت دموعي وأنا أقول:سوري ماكان لازم اتكلم بهالشيء المفروض احافظ على اسراري الزوجية..
ابتسمت النايفة:سحر ترى جاسر يحبك ومايبي يفرط فيك.. بس أنتي لا تبعدينه عنك ..
طالعتها بسخرية:يحبني ماأعتقد بيوم جاسر يحبني او أنا احبه .. وبعدين هو اللي ابعدني عنه لما كسرني..
النايفة:سحر انسي الماضي .. انتي لو شايفة جاسر لما انهرتي علينا ..
كان أجزمتي انه هالانسان مو بس يحبك يعشقك ..
ابتسمت بذبول وأنا متأكدة أن جاسر ماراح يحب بيوم وحدة غير زوجته عالية ..




& & & & & & & & & & & & & &




الساعة 11 المساء..
قررت أمشي بالحديقة بما أن الجو اليوم ساكن وحلو .. وبما أن الكل بعد نايم ..
نزلت بهدوء .. وطلعت للحديقة ..
سمعت صوت بكاء بنت .. وعقدت حواجبي باستغراب .. وأنا أقرب من الصوت وانصدمت صوت بكاء سندس ..
مشيت بخطوات سريعة لمصدر الصوت .. شفتها متلملمه حول نفسها ..
همست باسمها بصوت واطي عشان ماأخرعها:سندس ..
رفعت راسها وبسرعه كفكفت دموعها:سحر ..
قربت لها وأنا خايفة عليها:اشفيك سندس..
سندس وبنبرة ثابتة:مافيني شيء ..
مسكت يدها:سندس اشفيك قوليلي لا تخوفيني عليك ..
سندس وملامحها احتاست مره ثانيه وكأنها راح ترجع تبكي:رعد مابعد رد أنا خايفة عليه اتصل مايرد جواله مقفل ..
:لا تخافين أن شاء الله بخير بعدنا الساعة 11 ..
سندس:بس أول مرة يتأخر عن البيت بعد عشرة من دون يتصل علي ويعطيني خبر ..
:ماعليه يمكن مشغول حيل ونسى أو صار له ظرف أنتي بس لا توتري نفسك ..
سندس وبنرفزة وصراخ بوجهي:يا ربيه أنتي ماتحسين أقولك أول مره يسويها يعني مااعتقد نسى ..
غمضت عيوني وأنا أحس بغصه بس عذرتها باللي هي فيه..سمعت صوت وفتحت عيوني ..
شفت من بعيد سيارة رعد تدخل من البوابة .. قامت سندس من مكانها تركض له ..
لحد ماوصلته ونزل رعد من السيارة وضمها.. دمعت عيني لما شفت لهفة سندس وخوفها على رعد ..
كنت اتمنى شفت هالشيء لما تعبت عليهم ..
عطيتهم ظهري وطلعت غرفتي أنام وأنا أحاول أنسى كل شيء بهاللحظة عشان أقدر أنام..



& & & & & & & & & & & & & &




الساعة 9 ونص الصبح ..
ألتفت لصوت الجوال وهو يرن وأنا أمشط شعري شفته رقم جاسر اللي مايأس.. تركت فرشاة الشعر..
واخذت الجوال وترددت لثواني أرد .. بس بالاخير رديت عشان أشوف أيش يبي بكثرة اتصالاته علي..
:ألو..
جاسر وبصوت جامد:السلام عليكم..
:وعليكم السلام ..
جاسر:ليش ماتردين على اتصالاتي ..
:أنت أيش تبي مني ..
جاسر وبصوت أكثر جمود:سحر تكلمي زين وانتي تحاكيني ..
قلت بطفش:حاضر..
جاسر واللي واضح من صوته يكبت عصبيته:كيفك ألحين ..
قلت بخوف:تبي الصراحة ..
جاسر:أكيد ..
:مرتاحة من غيرك ..
سكت جاسر وماعدت أسمع ألا أنفاسه ..
تندمت وقلت بسرعة:أنت السبب ..
جاسر وبرود قاتل:كيف ..
قلت بصوت ينذر بالبكاء:شوف كيف كنت معاي قبل وكيف صرت ..
وسكرت الجوال وارسلت له
لآ خطآوينآ ورآهآ لقى
ۉان تلآقينآ ˛ [ نتلآقآ بشقى ]
ورميته بعيد عني وغطيت وجهي أبكي ..أبكي من شوقي لمعاملته لي قبل وبنفس الوقت أبكي من قسوته علي .. مدري كم مر من الوقت وأنا أبكي رفعت راسي أطالع الوقت وشفتها قربت تكون عشرة ..
قمت التواليت .. طالعة بوجهي وكيف عيوني وخشمي محمرين .. غسلت وقررت ماأنزل أفطر وياهم .. عشان محد يعرفني أني كنت أبكي ..
 
 
& & & & & & & & & & & & & &



بالمرزعة ..
اليوم الخميس وقررت العايله كلها تجتمع فيه بالمرزعة ..
كان الكل موجود باستثناء جاسر وعالية ..
كنت جالسة أسولف أنا والنايفة وورود بنت العم مشعل ..
ورود وبهمس ماكر:سحورة ..
:هلا..
ورود:ألحين ليش أنتي تاركة ولد عمي بلندن وحارمته من هالجمال ..
ابتسمت بحياء ولا قدرت ارد لأن أصلا ماعندي رد واكتفيت بس بابتسامه..
ضحكت النايفة وهي تقول:بسك ورود احرجتي البنية ..
ورود وهي تبتسم:تبين الصراحة عاد عمتي مدري شلون ولد أخوك تاركه هالزين لحاله هنا ..
ضحكت بحياء وقلت:ورود وين سلطان عنك .. ترى بجد احرجتيني ..وغطيت وجهي استهبل ..
ورود وبزعل مصطنع:آفا تبين فراقي .. اروح لحبيبي احسن ..
مسكت يدها وأنا اضحك:تعالي يادوبآ أمزح وياك ..
ورود وهي تبوس خدي:عارفة ياحلوووة .. بس جد أنا بروح لسطان وكملت بحياء اشتقت له..
غمزت لها وقلت:أذا كيذا اجل معذورة روحي ..
النايفة وهي تطالع ورود وبابتسامه دافية:يا رب تحفظهم لبعض ..
طالعت بعيون النايفة وهي تتامل ورد اللي طلعت تشوف زوجها وقلت من دون احساس:مااشتقتي له ..
النايفة لفت علي:مين
انتبهت على حالي وحطيت يدي على فمي:ولا شيء ..
النايفة وملامح حزينة:بدر ..
طالعتها بصمت ..
النايفة:كثيييير اشتقت له ..
:النايفة أنتي لـ..
رشا وبحماس واللي جالسه بمكان ثاني بالمجلس مع اماني واريج والمها والهنوف:عمتي النايفة تعالي شاركين احسن من الجلسه مع هالوحدانية المريضة ..
شهقت من صدمتي ..
النايفة وبعصبيه:رشا ..
الهنوف:رشا أيش هالكلام ..
رشا وبخوف من عمتها النايفة:أسفة بس ليش زعلتو أنا ما قلت غير الصدق..
النايفة:بس خلاص ..
وقفت بأمشي ماقدرت أرد أو أسوي شيء صدمني كلام رشا ..
مسكت يدي النايفة بس سحبتها وركضت لبرى ..
شفت بطريقي لغرفتي سندس اللي توها جايه من رعد .. وهي تضحك ومبسوطة ..
وقفت وعيوني مليانه دمووع:سندس..
سندس وهي تقرب وباستغراب:اشفيك تبكين صاير شيء داخل ..
هزيت راسي بلا من غير أتكلم .. لكن دموعي هي اللي تحكي ..
سندس:أجل أشفيك ..
قلت بغصه وبألم عميييييق:محتاجة لك ..ارجوك لا تبعدين عني أكثر ..
سندس لبرهة وقفت تطالع فيني من دون كلام .. وبعدها أسحبتني لحضنها وضمتني:بسم الله عليك أنا جنبك سحر ..
أخذتني لغرفتي .. وأعطتني قلاص موية بعد ماجلستني ع السرير ..
سندس:قولي لي من اللي ضايقك ياسحر ..
قلت وانا امسح دموعي:محد ..
سندس:وهالدموع ..
كأني نفسي احكي واقول كل شيء لسندس بس ماقدرت .. حسيت أن في أميال تفصل بينا .. حسيت في شيء حاجز بيني وبينها ..
تمنيت أروح أرتمي بحضن النايفة هي اللي راح تحس فيني وباللي أعانيه .. هي اللي تعرف اغلب تفاصيل حياتي ..
سندس صحيح أختي بس الفترة الأخيرة .. بدت تنزوي وتطلع من حياتي .. وأختفت عن تفاصيل كثير صارت فيها .. النايفة هي الوحيدة اللي مالي غيرها بعد الله ..
سندس وهي تأشر بيدها قدام عيوني:سحر..
انتبهت لها:هلا ..
سندس:وين رحتي ..
:ولا مكان معاك ..
سندس:أي معاي وأنا ساعة أناديك .. سندس وهي تمسك يدي .. وبنبرة أوحشتني .. سحر أنا أختك قولي لي اشفيك ..
:مافيني شيء بس تضايقت قبل شوي لما جابو طاري أمي شيخة الله يرحمها ..
سندس وهي تعقد حواجبها:الله يرحمها بس ايش اللي جاب طاريها ..
قلت بارتباك:ها مدري ..
سندس وبنفاذ صبر:سحر أنا أعرفك اذا خبتي شيء .. قولي أشفيك جد ..
سكت وأنا أطالع تحت ..
سندس وهي تتنهد:أوكيه براحتك أنا أخليك تريحين ألحين .. وقفت وباستني من رأسي ..
ابتسمت برتياح ..مو مهم أني ماحكيت لها ..
المهم أني باقي تحس فيني .. وعندها استعداد أنها تسمع لي ..
 
 
& & & & & & & & & & & & & &
 


بعد ربع ساعه من طلعت سندس .. انضرب الباب ..
ابتسمت لأني عرفت من هي .. ولما فتحته اتسعت ابتسامتي أكثر ..
النايفة:لا شكل النفسية ألحين أحسن ..
ابتسمت وأنا احكي بفرح:قبل شوي كانت عندي سندس ..
النايفة:أجل من هالابتسامة شكله كل شيء تصلح بينكم ..
قلت وبنفس الابتسامه:الحمد لله ..أحنا بالأخير خوات ..
النايفة:عساها دوم هالابتسامة يا رب ..
:آمين وياك ..
النايفة وبتردد:سحر ماعليك من اللي قالته عنك رشا ..
ابتسمت:أن شاء الله أقدر أغير من نفسي ..
النايفة وباستغراب وهي تلف أيدها حول أكتافي:تغيرين من أيش طيبة قلبك.. وكملت وهي تمسك حنكي باصابعها وتداعبني .. وألا حنيتك وألا أيش بالضبط ..
قلت براءة:لا بس أصير أطلع وياك .. وغطيت عيوني .. ألا أذا ماتبيني ..
النايفة وبعباطة:أيه ماأبيك ..
طالعتها بلاهة ..
ضحكت النايفة بصوت عالي:ياحبي لك أمزح .. ومن بعدين مين اللي ماأبيها أنتي .. ياسحر أنا قلت قبل أنتي مثل بنتي ..
ضميتها بقوة وبستها على خدها:يحفظك لي ياماما ..
ابتسمت برود النايفة لهالكلمه .. وقلت أغير الموضوع قبل يتعكر مزاجها:تبين الصراحة أحس مو لايق بنت وأمها ما بينهم الا تقريبا سبع سنوات ههههههههه
ضربت النايفة كتفي وهي تقول:الشرهة اللي معتبرك بنته ..
غطيت وجههي كاني متفشله وأنا ميته ضحك ..
 
 
& & & & & & & & & & & & & &
 



نزلت عبايتي وأنا أرمي نفسي ع الصوفا بتعب ..
النايفة:ألحين بس ردينا من المول الساعه 9 تعبتي هالتعب .. أجل لو رادين الساعه 12 أيش يصير فيك ..
:أمووووووت أنتي تعرفيني حدي بالمول ساعتين وأخذ اللي أبي وأرد.. ماأحب اللف والدوران ولا أحب الأزعاج ..
ضحكت النايفة على شكلي التعبان .. وبعدها نزلت عبايتها وهي تقول:أنا طالعة فوق بأخذ شاور وبس أخلص أجيك أن شاء الله ..
قلت بتعب:خذي راحتك حبيبتي ..
لميت أكياسي وناديت الخدامة تطلعها فوق ..
ورفعت طرحتي من على الصوفا بامشي للاصنصير .. انفتح الباب الرئيسي وشفت عساف داخل .. تغطيت ومشيت بسرعه ومن الربكه ..تعرقلت رجلي وألتوت وطحت ..حاولت أقوم مرة ثانية بس ماقويت من قوة الألم وجلست أصيح بدون صوت .. وأنا أحاول أرفع طرحتي على وجهي عشان مايشوفني عساف ..
أما عساف ركض لي وبسرعه جلس على ركبته وقال وهو يطالع رجلي اللي اضغطها بقوة:سلامات سحر فيك شيء صار لك شيء ..
هزيت رأسي بقوة بلا وأنا أتالم بشدة وأضغط على رجلي يمكن يخف الألم مع أنه قاعد يزيد كلما ضغطت..
ومن قوة الألم نسيت أن اللي قدامي رجل ..
عساف واللي مااقتنع بأجابتي:طيب تقدرين توقفين ..
هزيت برأسي بلا وأنا مو قادرة أتكلم لاني كنت ابكي من دون صوت ولو تكلمت راح يبان على صوتي ..
ومن دون مقدمات أبعد عساف يدي عن رجلي ومسكها .. انصدمت وكنت راح أصرخ عليه لأني بديت استوعب اللي أنا فيه ومين قدامي ..
لكنه بدأ يلف برجلي يمين ويسار ..وألمني حييييل ونسيت اللي كنت أفكر فيه قبل شوي وحطيت يدي على يده وأنا أترجاه يتركها وصوتي فضح بكاي..
:عساف الله يعافيك أتركني رجلي مرة تألمني عساف ..
عساف:ماعليه شوي بس .. شكلها ملتويه تحملي ..وبعدين الحمد لله شكله مو مكسر بس نروح المستشفى نتأكد..
وبدأ ينادي رانيا ..
وشوي شوي بدأ يخف الألم ..
وصلت رانيا:نعم أستاز عساف ..
رانيا لما شافتني شهقت:شوفيها المدام سحر ..
عساف:جيبي ثلج بسرعة ..
بسرعه البرق راحت رانيا تجيب ثلج لعساف اللي اخذها وبدأ يدلكها على رجلي وبعدين قال لرانيا:ساعديها بأخذها المستشفى ..
ونادي النايفة..
همست بخفوت وصوتي هدأ:عساف أبعد يدك أنا مافيني شيء .. وأنتي رانيا اخذيني غرفتي ..
عساف:مايصير لازم أخذك المستشفى ..
قلت بتعب وحيل منهد وأنا اتمسك بقوة برانيا اللي تساعدني أقوم:شكرا أنا الحين أحسن ..
عساف وبعصبية:طيب مايصير أخليك كيذا .. لازم نسوي لك أشعة ونتأكد مافي كسر أن شاء الله ..
خفت من عصيبته وتمسكت بياقه رانيا..
رانيا:مدام سحر لازم تروحي ..
بكيت من خوفي منه وقلت بضياع:ما أبي اخذيني لغرفتي ..
عساف واللي بدت تلين ملامحه:طيب رانيا أخذيها لفوق ونادي لي النايفة ..
:حاضر أستاز
 
 
& & & & & & & & & & & & & &


جلست ع السرير بمساعدة النايفة ..
:مشكورة النايفة ماقصرتي أنتي وأخوك تعبتكم معاي..
النايفة:ولو ياسحر .. وبعدين هذي أدويتك أكليها بانتظام مثل ماقال عساف ..
قلت بملامح انعفست بسبب الالم اللي كل شوي ينغزني:أن شاء الله ..
النايفة:تألمك كثير ..
ابتسمت وقلت أطمنها:لا تخافي نغزات بسيطة ..
النايفة:أوكيه أجل أخليك ألحين ترتاحي بس بعد شوي بجي أنا ورانيا معاها العشى لازم تتعشي ..
:أن شاء الله..
طلعت النايفة من الجناح اللي بعد ماعرفت اللي صار جت وخذتني بالغصب للمستشفى مع أخوها عساف ..
ولما طلعت حاولت أقوم عشان أخذ شاور أحس انقرفت من نفسي من ريحة المستشفيات اللي ماأطيقها أبدا..
 
& & & & & & & & & & & & & &
 


طلعت وشفت النايفة وهي رافعه حاجبها ..
ابتسمت براءة:اشفيك ..
النايفة:ألحين ليش ماقلتي انك بتتروشين عشان اساعدك والا ع الاقل ناديتي رانيا ..
قلت وانا أمشي بمساعدة النايفة:لا وين أنا الحمد لله اقدر أقوم بنفسي ..
النايفة:طيب تعالي تعشي ..
جلست ع الصوفا بصالة جناحي .. وبديت أتعشى أنا والنايفة .. شوي ضرب الباب ودخلت عمتي ..
العمة وبخوف:سحر بسم الله عليك .. فيك شيء .. صار لك شيء .. رانيا تقول أنك توك جايه من المستشفى انتي والنايفة ..
قلت اطمن عمتي:لا تخافي عمتي بس التواء ..
العمة:سلامتك من ايش ..
:طحت بالصالة والتوت رجلي..
العمة وهي تمسح على شعري:بسم الله عليك يابنيتي
بستها على رأسها حنيتها حيييل تذكرني بأمي شيخة الله يرحمها:عسى ربي يحفظك لنا عمتي ..
شوي ودخلت سندس مخترعه ..
سندس:سحر ايش اللي صاير ..
النايفة:تطمني بس التوت رجلها ..
سندس وهي تلتف علي:وألحين كيفك ..
ابتسمت مرتاااحة ..جيتها وخوفها فرحوني كثير ..وتغيرها هو اللي فرحني أكثر:أنا بخير ألحين الحمد لله..
حسيت بهاللحظة ومن فرحتي ودي أبكي .. ايش أبي أكثر منك كيذا .. سندس اختي الوحيدة ورجعت لي ..
 
 
& & & & & & & & & & & & & &
 
 
الساعة 11 ونص المساء ..
حطيت رأسي بنام .. وخذتني الأفكار لعند عساف .. تذكرت كيف كان شكله وهو خايف علي وكيف عصب من خوفه ..
ولما بدت تلين ملامحه ..
وتذكرت غيرته لما حاول الدكتور يشوف رجلي والا غيرته من اخصائي الأشعة ..
ابتسمت وأنا أحس باحساس غريب ..
بس تلاشت هالأبتسامة لما تذكرت جاسر .. يا ربيه أنا ليش أفكر بعساف .. غمصت عيوني محاولة أتفادى هالأفكار وأنام ..وقدرت الحمد لله بثواني أنام بسرعه من التعب اللي شفته اليوم ..
بس اللي أعرفه قبل أنام أن عساف راح يكون شيء حلو بحياتي كيف ومتى وشلون مدري ...؟!
 
 
 
 
& & & & & & & & & &




  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 40
قديم(ـة) 04-07-2011, 03:41 AM
نيررمين نيررمين غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: حكايات مأساتي / للكاتبة : سحر الإحساس


ررررررروعه
متى تنزل البارتات

حكايات مأساتي / للكاتبة : سحر الإحساس

الوسوم
مأساتي , للكاتبة , الإحساس , حكايات
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
مأساتي في سطور الماضي / للكاتبة : ام لسانين ، كاملة ليل الغرباء روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 106 06-12-2019 01:41 PM
مزاجية ومغرورة يالجود لكن مشكورة / الكاتبة : عليا المهيرى ، كاملة omrykolo روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 170 06-07-2013 10:32 PM
حكايات من خلف الجدران / للكاتبة : فتاة بلا ألم hajer_7015 ارشيف غرام 20 26-06-2010 10:29 AM
أمانة لا تجي منك مواقف تجرح الإحساس / بقلمي بسمة طفلة أرشيف الروايات المغلقة - لعدم إكتمالها 370 03-05-2010 06:30 PM
ياما حاولت / للكاتبة : فراولة وردية آحسآس صآمت أرشيف الروايات المغلقة - لعدم إكتمالها 320 20-01-2009 04:20 PM

الساعة الآن +3: 04:16 AM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


youtube

SEO by vBSEO 3.6.1