غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام

عـودة للخلف   منتديات غرام > منتديات روائية > روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها
 
أدوات الموضوع طريقة العرض
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 11
قديم(ـة) 16-08-2010, 03:15 AM
صورة جنون العرابجه الرمزية
جنون العرابجه جنون العرابجه غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتنا الأولى : لك بقول اللي بقوله وانتي حره مالفت غيرك من الناس انتباهي


السلام عليكم

كيفك ان شاء الله دووم بخيرر

البااارت جوناااااااااان

يعطيك الف عافيه ياقمرررر


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 12
قديم(ـة) 16-08-2010, 04:01 AM
صورة WRD ! ~ الرمزية
WRD ! ~ WRD ! ~ غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتنا الأولى : لك بقول اللي بقوله وانتي حره مالفت غيرك من الناس انتباهي


روآيةِ روعةْ بصرآحةْ وَ آولَ مرةْ آشوفْ بنتينْ يكتبوآ روآيةِ
عَجبتنيْ آلفكرة واللهِ 3>
فديتكمْ وآعتبرونيْ منَ آلمُتآبعيينْ . .


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 13
قديم(ـة) 16-08-2010, 08:54 PM
صورة هبـــ آطفآل ـــآل .. الرمزية
هبـــ آطفآل ـــآل .. هبـــ آطفآل ـــآل .. غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتنا الأولى : لك بقول اللي بقوله وانتي حره مالفت غيرك من الناس انتباهي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها هبـــ آطفآل ـــآل .. مشاهدة المشاركة
آعرفكم على عآئلة آدم
حسان .. 29 سنه توه متزوج جديد
شعره بني غآمق شوي
حنطي مآيل للسمار
عيونه عسلي غآمق وسيعه
جسمه ريآضي
ومتوآضع عكس آدم المغرور
لوجين .. 20
شعرها كستنائي مايل للبني نآعم يوصل لرقبتها
عيونها بني غآمق
حنطيه مآيله للأبيآض نحيفه
جسمها عآدي
شفايفها صغيره
آدم .. معروف
رنده .. 14 سنه
حيل مع آدم وبير آسرآره
وهو يثق فيها حيل
تششبه آدم بشكل مو طبيعي
ما عدا ان شعرها آشقر
آم آدم من سوريآ بس صآر لها سنين عآيشه بالريآض

.
....
آعتذر لكم صقيقتي هـذي آنـــآ خربطت بالأعمار او بالتحديد عمر لوجين
تم التعدييل نعتذر لكم من جديييييييييييييييد ..

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 14
قديم(ـة) 17-08-2010, 04:14 PM
صورة هبـــ آطفآل ـــآل .. الرمزية
هبـــ آطفآل ـــآل .. هبـــ آطفآل ـــآل .. غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتنا الأولى : لك بقول اللي بقوله وانتي حره مالفت غيرك من الناس انتباهي


البآرت ..

.................................................. ..................
البارت الثالث
بدايه من قصص الخيآل ..
مر شهر
والأولاد صآرت علآقتهم قويه مع البندري
بس لسه ما كسبو ثقتهم
بالكافتيريا
حسام : البندري بسألك
البندري عيونها بالأرض : هلآ
حسام : آمم بصرآحه انتي تحيرين يعني قلتي ابوك مات وامك حطتك بدار الـ
قطع عليه يوم آدم داس على رجله بقوه
حسام صرخ : وجع آي رجلي
آدم همس : حسآبك بالبيت
البندري ضحكت برقه : ههههههه عآدي تخطيت هالمرحله من حيآتي
آدم : البندري من سماك هالإسم
البندري : بابا سمآني البندري كان متفق مع امي اذا كان ولد يسموه بدر واذا بنت البندري
آدم : اها آسسمك حلو حيل
البندري انحرجت
آدم ماحس بنفسه : آمك بريطانيه صح
البندري : ايوه
آدم : من عذر عيونك زرقآ كحليه جنآن
ماحس الا اللي يصفقه على ايده
احمد : وجع آدوم عجبك الوضع
آدم : ههههههههههههههههههههههههههههههههههه
كملو سوالف بعدها راحو للمحاضره
قآعدين بالقآعه بالزآويه
الشبآب بالمدرج الأخير
والبندري بقبل الأخير
حست شئ صفق بظهرها
لف شآفت الشبآب يأشرون لها على آدم اللي مو حاسس فيهم اصلا مندمج مع الدكتور
وليد رفع دفتره مكتوب فيه " يحبك "
رفعو الدفتر وآشرو على آدم
البندري فطست ضحك على هبآلهم
آنقهرو الشباب حسبتهم يستهبلون
لف آدم عليهم و وليد نزل الدفتر
الدكتور مصري : لو سمحو اللي ورآ " رفع دفتر الحضور " آدم محمد الـ ...... وليد خالد الـ ..... حسام فهد الـ...... احمد راشد الـ...... فارس عبيد الـ....... و " طلعت عيونه ورفعها على البندري اللي كآنت رآيحه فيها من الضحك " البندري محمد الـ..........
البندري سكتت يوم حست انها رآحت فيها ولفت على الشباب تتوعدهم
الشله كلهم : نعم دكتور
الدكتور : القاعه مو مكان للضحك بتعكو اتفزلو برآ
البندري آنقهرت وكتمت ضحكتها آول مره يصير معاها كيذآ معروفه انها مجتهده وشآطره
حست انها قلبت دشآره من تعرفت عليهم وعجبها الوضع
الطلاب كلهم ناظروهم شلو وقفو وكل واحد حابس ضحكته
الين طلعو من الكلاس وكلهم صآرو يضحكون مآ عدآ آدم
بعد ما هدو
وليد : فضحتينا الله يآخذ عقل بليسك
البندري : والله انكم تحفه الله يرجكم وقت دلآختكم
آدم المنقهر منهم : الحين ممكن آعرف وش صآر طلعتوني من القآعه
حسام يضيع السالفه : ما انتبهتو اسم ابو آدم نفس اسم ابو البندري
البندري وآدم نآظرو بعد
آبتسم آدم لها وهي بسرعه نزلت رآسها
وليد : يآهوووووه يآزينكم عقآل
آدم تذكر : ما قلتو لي ليه طلعنا من الكلآس
البندري جات بتتكلم بس شافت نظرآت الشباب يعني اسسكتي
البندري : ولآ شئ بس احمد ارسل لي بلوتوث وقمت اضحك
آدم قرب منها : ترآ كلنا ندري ان مآعندك جوال
البندري ارتبكت من قربه ورجعت لين لزقت بالجدار
وليد وقف فاصل بينهم : هي هي انتي وياه وين قاعدين
آدم رجع ورآ بسرعه
آدم : ما تعرفين تكذبين آيه ما قلتو لي
حسام : ياخي السالفه وما فيها ان اشرنا على آحمد ورفعنا الدفتر كآن فيه يحبك وهي تدري انه نستهبل وقآمت تضحك حرآم
آدم : لا احلفو وانا ليه اتورط معكم " لف على احمد " وانت من متى حركآت الرومنسيه
آحمد طاح قلبه : هآ لآ وشسمه يمزحون
آدم همس لأحمد : تدري وش يصير فيكم لا قربتو من شئ من خصوصياتي
احمد : يمزحون والله خلآص آدري آدري آبعد عني يآخي
آدم بعد عنه ويحس ما يبي آحد من اصحآبه يقربون لها آبد
يحسها شئ ملكه بس
البندري : يلآ شبآب سآبقتكم الكافتيريا
الشباب : اوك
مشت البندري بهدوء وبعدت عنهم
آدم : فسرو حركتكم خربتو على البنت المحاضره
وليد : آدوم عادي
آدم : بالنسبه لكم هي يهمها مستقبلها
حسام : يمه منك طيب ما صار شئ تغيبت عن محاضره ما صار الا الخير
آدم : وحركتكم ان آحمد يحبها
فارس : عادي يآخي كل واحد يحب وحده ويطلبها البنت ما يعيبها شئ بالعكس خقاق
آدم حس انه وده يكفخهم ولآ يقولون عنها كيذآ قلبه بدت تولع فيه الغيره : آحلف شبآب تعرفون اني ماحب آحد يقرب خصوصياتي
وليد : من متى البندري من خصوصياتك يالسي السيد
آدم حس انه زودها : البنت نتظر بالكافتيريا
مشا ومشو وراه
وليد مسك الدفتر اللي كاتب فيه " يحبك "
وكتب ورفعه للشباب وآشر على آدم
كتب " يحب البندري "
الشباب بلغة الشفايف : وآضح
كملو مشي الين وصلو الكافتيريا
كانت البندري قآعده وطآلبه لهم على حسآبها
آدم استغرب ليه طلبت لهم وميزانيتها ما تسسمح بالمره
جلسو الشباب
وليد : آمآ ملك تششك بنو شلون عرفتي اني احبه
البندري : ههههههههههههههههههه مجرد آحسآس
سكتو شوي
وليد : الا بنو ليه ما تجين شقتنا تشوفينها
البندري خافت : ها لا مو لازم
حسام : ليه عادي
آدم حس انها خايفه : مآ وثقتي فينا ترآ احنا مسلمين
فارس : ونصنا خاطب
آدم وقف : دقايق
رآح الكافتيريآ ورجع لهم
قعد ومعآه سكين
طآح قلبها
وليد فهم عليه : شوفي احنا هآذي طريقتنا بالوعد للي ما يصدقون آدم انت سويها اذا مت محد بيهتم
آدم : مالت عليك " قرب السكين من جلده بس بعد عن العرق وجرح نفسه "
البندري شهقت : مجآنين
فارس : هههههههههههههههههههههههه عآدي وش فيك نقزتي
آدم : ششوفي هذآ بدمنا كلنا مآ نلمسسك
البندري : طيب طيب خلآص صدقتكم
سحبت المنديل اللي كان مع طلبها ومسحت يد آدم وهي خآيفه عليه
الشبآب انفجر ضحك عليهم
البندري آنحرجت وبعدت ومدت له المنديل
الشباب قآمو يغنون مآ عدآ آدم : القلب سلم لك امره في حالتي انت ادرى اللي حنانك وطيبك تنحط على الجرح يبرى
البندري صبغ وجهها احمر وقفت : بروح الحين تبدا المحاضره
وما شافو الا غبارها
آدم عصب : وجع سسسسسخيفين والله
وليد : هههههههههههههههههههههه وش فيك
آدم وقف : مالت قومو بس خلنا نروح القاعه
^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^
البارت الرآبع ..
احساس مو كل البشر يفهمونه ..
الرياض ..
رنده : لوجين
لوجين تقرا روايه : همم
رنده : شلون تملين وقت فراغك
لوجين : يوه ميرندا انتي كنتي مع آدم كثير عشان كيذا ما تعرفين تملين وقتك
رنده تنرفزت : طيب ششلون انتي تملينه
لوجين : اقرا روايات اشوف افلام مسلسلات مسن قروبات البي بي
رنده : اي روايه تقرين
لوجين : بنات السفير
رنده : شكلها حلوه
لوجين : توني بديتها
رنده : آمم طيب
ونطت غرفتها
فتحت الاب توب وبحثت عن رواية بنات السفير
دخلت حملتها txt وقعدت تقرا بحماس
كانت جدا تحمس
اندق جوالها
رنده بإندماج بالروايه : هلا
نجد : هلا بك اخبارك
رنده : ريما تستهال اللي قاله مشاري اروى مسكينه ..~> مندمجه
نجد : هآ وش ريما ومشاري ومن اروى
رنده انتبهت بعدت الجوال " نصفي الثاني يتصل بك " : يوه نجود هلا قلبو وش بك
نجد : انا ولا انتي وش عندك
رنده : اقرا روايه يآختي حمآس
نجد خبيره بالروايات : اي روايه
رنده : بنات السفير
نجد : تصدقين ما قريتها شكلي بقراها
رنده : تيب تعآلي عندي طفشآنه لحالي نقرآ سوآ نتحمس
نجد : اوكيك ثواني
طلعت من غرفتها بصراخ : ماما بروح عند ميرندا
ام فيصل : يمه وش ميرندته
نجد : لعند رنده مام معليه
م فيصل : اي يمه روحي
نجد تكلم رنده : يس رضت
رنده بصرآخ : هيآآآآآ يلآ انتظرك
نجد : يلآ سسسسسسسلآلآمز
رنده : سسلآمز
سكرت
رنده رجعت تقرآ بحماس
.................................................. ...................................
بريطانيا .. مانشستر
في شقة الشباب
دقت الجرس بهدوء
آدم نقز : هاذي البندري
وطآر للباب وفتحه
الشباب كانو كل واحد يطل من غرفته
وليد على الأرض وفاقه احمد
وفارس على الأرض وفوقه حسام
وآدم متكشخ وآقف عند الباب فتحه
وطل من الباب قبل لا تدخل
البندري : هههههههههههههه متحمس معليه ادخل
آدم تفشل وبعد عن الباب
دخلت البندري وهي تشوف كيف الشباب كل واحد من غرفته ناقز
والصاله عفسه بشكل مو طبيعي
صحون وشبسات وقوآطي بيبسي وعلب كوفي والحآله سايبه بالمره
البندري : حآلتكم سايبه مره
آدم : ههههههههههههههههههههههههه مآشفتي الغرف بس
طلعو الشباب من غرفهم وحالتهم حاله
البندري : تكشخو جآيتكم بنت مآفيكم خير مثل آدم يآزينك كآشخ بس
آدم : هههههههههههههههههههههه آدري كشخه صح
احمد : اقول بس لا تكشخ زياده
وليد طلع وراه : آيه سسولفي مو " يقلدها وهي منزله راسها " منحرجه
البندري : هههههههههههههههههههههههههههههههههه
فارس وحسام
كان حسام واقف عند الباب
فارس دفه : يا مال العافيه امشششي وجع " اشر للبندري " مرحبتو بنو
البندري : مرحبآ شقة عزآب ما ينشره عليكم
آدم تكتف : احلفي آبي آشوف شقتك بس آتحدا لو مو العن من كيذا
البندري : هههههههههههههههههههههه لآ انا على الأقل ما آكل بالصآله ومتبريه من المطبخ
فارس : يقآل لك مرتبه تعآلي شوفي غرفنا بس
البندري : لآ الله يخليك اذا صآلتكم كيذآ شلون الغرف
وليد : لو تشوفين غرفة آدم انتحرتي
البندري : لحاله
آدم : ايوه
حسام : اصلا ماحد منا يفكر يشآركه بغرفه الله لا يوريك عفسته
احمد : الله يعين زوجته
وليد فهم احمد : اي والله بتعآني معه
آدم عصب منهم لف ما لقى الا علبة المناديل رماها عليهم : آكلو تبن بس
البندري : ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
احمد يسحبها : تعالي بس
البندري بجديه : احمد
احمد ترك يدها : يلآ تعالي
راحت وراه والشباب وراهم الا آدم اللي قعد بالصاله
دخلو غرفه احمد و وليد المرجوجين
البندري تمسكت بالباب : يمه هآذي غرفه ولآ مزبله
وليد يأشر على احمد : احمد السبب
احمد يأشر على وليد وينزل يده : لا وليد
البندري : هههههههههههههههه طيب اشوف غرفة حسام و وفارس
حسام : غرفتنا ارتب
راحت وراهم ودخلت
كانت غرفتهم مرتبه اكثر
مع هذآ كانت معفوسه
البندري : ابي ادخل غرفه بدون عفسه
حسام : هههههههههههههههههه رآح تنتحرين لو شفتي غرفة آدم
البندري تحمست : يلا
راحت ورا الشباب ودخلو غرفة آدم
الشباب فتحو فمهم كآنت مرتبه
البندري عجبها السرير
طلعت عليه وقآمت تنقز : ههههههههههههههههههههههههههههههههه سريره كبيره
انتبهت له وآقف عند الباب ابتسم لها
البندري ابتسمت له وما زالت تنقز
طاحت رجلها من السرير وهي بتطيح
غمضت عيونها تتلقى الطيحه بس حست احد تلقاها
فتحت عيونها وهي ترتجف رفعت راسها وشافت شعره الأشقر وكيف مستنده على صدره
البندري انحرجت
وبسرعه رجعت ورآ وطاحت على السرير
الشباب ينآظرون الموقف اللي صار
وليد جا بيتكلم بس احمد حط يده على فمه يعني اسكت
البندري وقفت : آسفه
آدم : المهم ما تأذيتي
البندري : لآ ما صار شئ
جات تطلع بس كانو الشباب الأربع وآقفين
وليد بصرآخ : آدم يحب البندري آدم يحب البندري
آحمد معاه : البندري تحب آدم البندري تحب آدم
آدم عصب كل شوي يخربون الموقف بس عآجبه الوضع
ظل ساكت يشوف ردة فعل البندري
البندري كآنت سآكته ومنزله راسها و وجهها احمر من الإحراج
حسآم همس : زيدو
فارس معاهم : آدم يحب البندري البندري تحب آدم
صآرو الأربع سوآ يقولون : آدم يحب البندري البندري تحب آدم
وليد : تدرين البندري ترآ انتي الوحيده اللي حركتي هالجدآر ولآ ترآ ما يأمن بالحب
ما حس الا قوطي البيبسي برآسه
آدم آشر لهم آطلعو برآ
آدم يحك رآسه دلاله انه ارتبك : آلشبآب يحبون يزودونها
البندري رفعت راسها شافته يطالعها
تعلقت عيونهم ببعض ظلو على الحال خمس ثوآني
لأن البندري طلعت من الغرفه
شآفت الشباب قآعدين مترقبين اللي بيصير
البندري نآظرتهم : وجع
وليد : هههههههههههههههههههههههههههههههه عجبك الموقف
احمد بهبال : ولود تخيل تخيل معآي انت مع اللي تحبها واللي تحبها طآحت على صدرك وش يكون شعورك
وليد : بدون شششششششششك بطير من الونآسسسسسسه
احمد : آه شعور رهيب
الشبآب فطسو ضحك
البندري حمرت جآت ترد بس سكتت يوم تكلم
آدم : ششششششبآب لآ تزودونها لآ تنآمون بالشآرع
وليد : امانه وش شعورك آماااااااانه
احمد : بدون كذب اذا كذبت بنخلي البندري تناظر بعيونك ترآ تعرف اذا تكذب ولا صح بنو
البندري ناظرته بتهديد ولفت على آدم تشوف ردة فعله
وليد : يلآ آدوم تكلم
آدم : وش تبوني آقول يعني
فارس : قول شعورك لمآ طآحت البندري على صدرك وش ششعورك
آدم بهبال : احسسسآس مو كل البشر يفهمونه هههههههههههههههاي
حسام : يا زينك سآكت بس
وليد : بنو بعد اسبوع عندنا آجآزه لإسبوعين وقلنا مآهي حلوه رجعتنا الرياض بدري قررنا نروح لـ لندن و بلاك بول تروحين معانا
البندري : والله مدري
حسام : يوه بنو عاد ما عندك لا رقيب ولا عتيد تعالي وانتي ساكته
فارس : من جد تعالي معانا
احمد : تسويين جو
آنتظرو آدم يتكلم
آدم انتبه لنظرآتهم : ايوه صح تعآلي معانا
البندري بهباله : آمم يبي لي آستخير
ناظروها الشباب
وليد : من جدك انتي
البندري : هههههههههههههههههههههههههه طيب خلآص بطلع معكم
تعشت ورجعت البيت
الشباب بعد ما طلعت لقو تهزيئ محترم من آدم
دخل غرفته آخذ شآور
وهو على السرير
آدم بنفسه (( البندري آه بس شكلي طحت ومحد سسمآ علي لآ يكون اعجآب لآ ماظن لو اعجاب ما توترت بحضورها لو اعجاب ما صار قلبي طبول ولا ارتفعت حرآرتي لأآ كآنت تضحك ولآ كانت تستهبل شكلي حبيت وانا اللي مآ كنت آمن بالحب ))
قام وهو ناوي يكلم وليد يمكن يعرف وش هو احساسه
طلع الصاله كانو كل الشباب نايمين وبسآبع نومه
رجع آدم غرفته
آنسدح على السرير ومر على بآله خآطره
" ألا يا شوق خبرني ..
متى روحي بهم تلتم ..؟!
متى نضحك ..؟!
متى نفرح ..؟!
متى نحكي ولا نهتم ..؟!
أنا قلبي مع الغالي ..
اذا شفته يروح { الهم .. "
آدم تنهد وبدآ النوم يدآعب جفونه وبدت تتسكر شوي شوي
***********************************************
البندري آول ما رجعت
آخذت شآور وآنسدحت على السرير
البندري بنفسها (( آدم حلو بس شكلي ماحبيته يمكنه آعتبره مثل اخوي آيه واكبر دليل اني يوم طحت عليه اليوم بغت تطلع روحي من الإحرآج آوف يآربي وش ذآ آه يقول وليد ان آدم مآ يحب ولآ يأمن بالحب ليه آعطي نفسي آمل على الفآَضي آذكر آول مره شفتك فيها آذكر آول كلمه قلتها عمآ هههههههههههههههههه عشآني طيحت كتبك والله كنت مستعجله ورآيحه علي نومه وانت مثل العآده متهزأ من الدكتور الأمريكي انتم بآنزين عليه نار ههههههههههههه ))
نامت على افكارها بآدم اللي بدآ حبه يتغلغل فيها
$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$
مر الإسبوع سريع
البندري مع الشباب بالبآص اللي بيآخذهم فآلينها على الآخر
رآيحين لـ لندن عآصمة الضباب
كانو جالسين على اليمين وليد آدم حسام
اليسار احمد البندري فارس
وليد بحمآس وهو قآعد على الكرسي حقه : شبآب البندري تلعبون
البندري : ههههههههههههههههههههههههههههه شكلك غلط وانت تقول شباب والبندري
فارس : خلآص نقول لك بندر
البندري : والله آصير ولد وانا مدري
آحمد : ههههههههههه مشكلتك ياشيخه آقصد يآشيخ
البندري بصوت عربجي : طيب خلآص
الشبآب فطسو ضحك
آدم يحس احساس غريب وهي قآعده تستهبل معاهم وضحكتها تجننه
احمد : هذآ يآبندر الخكآره يتكلمون كيذآ
البندري : هههههههههههههههههههههههههههههههههه مشيها يآخي الموهيم وش لعبتك وليد
وليد : اي لعبتي شوفو يا شباب وبنت لعبتي تقول انا بغني وآخر حرف من الأغنيه اللي غنيتها تبدا بأغنيه اللي بعدي يغنيها
كلهم : اوك
وليد بهبال يقلد اليسا وهي تغني : آصعب آحساس " وطآ صوته " بالكون " رجع علآه " انك تعشق " وطآه " بجنون دا حآلي معآك
صآرو يضحكون عليه وعلى دلآخته
وليد : يلآ احمد
احمد : كنت الدني كلها كنت السنه كلها كان مطرحك بالبيت ياريت ما فليت عيشتني بخريف ورقه على رصيف
وليد : يلآ بندر
البندري تعدل صوتها بصوت نآعم خقاق : فقدتك يآ اعز الناس فقدت الحب والطيبه وانا من لي في هالدنيا سواك ان طالت الغيبه رحلت ومن بقا وياي يحس بضحكتي وبكاي وحتى الجرح في بعدك يغزيني وآهلي به انا من لي في هالدنيا سواك ان طالت الغيبه
الشباب فهو فيها وعلى صوتها
آدم مو حولهم بعآلم ثآني مآفيه غير هو والبندري تغني بصوتها الجنان
البندري : يلآ عاد آدم غني حرف الهآء
آدم مو حولهم اصلا
الشباب بصرآخ : آدم
نقز آدم : وجع ها وش تبون
البندري : ههههههههههههه غني دورك
آدم خآق بشكل : قد احد قال لك ان صوتك خقق
البندري انحرجت : لآ انت آول واحد
آدم : اي حرف
الكل : هآآآآآآآآآآآآآآء
آدم : اي طيب شوي شوي " يعدل صوته " آمم هذآ انا مقدر اكون غيري انا انا الربيع انا الخريف امشي بخيالي مع كل طيف آرسم حروفي دمع الألوف ضاعت حيآتي بين الدروب هذا انا كلي انا مقدر اكون غيري انا
لف على البندري يشوف ردة فعلها كآنت مبتسمه بحآلميه
آبتسم لها آدم ابتسامه عذبه
وليد : هي انت معها لآ كلآم ولآ نظرآت يلآ حسام الف
حسام : طيب " قعد يحاول يتذكر "
الكل : وآحد .. آثنين .. ثلآثه
حسام : بس بس تذكرت يلآ آححم انا ضآيق وبآلي ضايق وجوي ضآيق ضيقن كآيد نفسي ملت روحي ولت وعيني هلت دمعن وآيد انا الوافي وهوا الجافي حبي صافي وجرحه سايد انا ضايق والله ضايق انا ضايق وبآلي ضايق
وليد : قاف فارس
فارس : مالت عليكم من حرف
قعد يفكر
الكل : وآحد .. آثنين .. ثلآثه .. آربعه .. خمسسه
آدم : رآحت عليك البندري
البندري : ما تعرف تدبر نفسك آححم قررت اموت بحبك وامشي معاك بدربك انت يا ساكن قلبي اسمح لي اعيش بقلبك قربك ترآ يحيني صوتك انا يهديني بعدك ترآ يبكيني لا تغيب عني وربك
آدم خآق : تدرين صوتك بالرومنسي آحلآ
فارس : آدم بلآ خقآتك يلآ غني حرف الكاف
آدم يفكر : كاف كاف آمم ايه ايه جبتها " نآظر البندري " كل كلمه وكل حرف وكل احساس قاصرات اوصف شعوري آه يا كلي يا اغلى الناس عمري اللي فات من قبلك غدى واصبح وهم مابقى لي غير عمر انت فيه اجمل حلم
حسام يبي يحرجه : قول اهدآء للبندري عن النظرآت
آدم بصرآخ : يآ رآعي البآص وقف حسآم بينزل
حسام بصرآخ : لآ خلآص امزح اقصد يمزح
آدم : وليد غني
وليد : ميم آمم مرتاح ولا يتصنع قلبك الراحه شايل بخاطرك ولا البال متهني مجروح ولآ شفآ قلبك من جرآحه زعلان للحين ولآ راضين عني يآء
احمد : ياء وجع آيه هآذي الأغنيه آهدآء من وآحد معانا بالبآص للبندري آحم يحلمون اللي فيك يفكرون يآخذونك انت مني والله لو يتجننون نون بنو غني
البندري : نون آمم معرف من يتوسط
آدم يفكر معها : اي آغنيه ناديت
البندري : حقت عباس ابراهيم يآحبني لك ذكرتني آيه نآديت والليل جاوبني وبكاني محدن سمعني سوآ ليل نزع دمعي ما غير ليلي من الأحزان واساني وياويل من همله ربعه مثل ربعي
كملو لعبتهم الين وصلو لندن
آول ما نزلو
آدم بتحذير : البندري خلك قريبه منآ " مد لها وآحد من جوآلاته " خذي خليه عندك رآح تحتآجينه
البندري آنحرجت : لا ما يحتاج
وليد : آقول بلآ دلع وخذيه
آخذته البندري منه
بدو يتمشون
وقفو عند عين لندن
البندري بإنبهآر : وآو شكلها مره نآيس
وليد : ودك تركبيها
البندري بحمآس : يب
حسام : خلنا نركب
وبالفعل ركبو سوآ
آول ما نزلو
مسكت رآسها : وي دخت
فارس : ههههههههههههه مو متعوده
البندري : آبد
كملو
آدم : خلينا نروح بيغ بن
وبالفعل طلبو لهم سيآره آجره " تكسي " و وداهم لبيغ بن
البندري بحمآس وصرآخ : وآي الهوآ خق آدم صصورني
ركضت و وقفت عند السآعه وسوت حركه سلام آو علآمة النصر
آدم ضحك على هبالها وصورها
حسام : والله ما تحس مناسبين لبعض
احمد : بلا مره
وليد بهبال : الله يوفق عشآن نصفق
الشباب : خكري
وليد : ههههههههههههههههههههههههه
البندري كانها طفله معاهم كانت مسسويه جو مره روعه
وهم مستانسين عليها وعلى دلاختها
حسام : ششبآب وين تبون تروحون الحين
احمد : آمم نروح حدائق الهايدبارك
الكل : اوك
كآن الشتآء يعم المكآن
اول ما وصلو
احمد : بما اني صآحب الفكره رآح نتقسم ثنآئيين
فارس : انا اقول كل واحد مع اللي معاه بالغرفه
احمد و وليد مسكو ببعض : احنآ توينز مع بعض
فارس وحسآم مسكو بعض : واحنا سسوآ
وليد بخبث : يبقى آدم والبندري سسوآ
آدم : وش رآيك
البندري : آمم نتفسح يلآ
الشبآب طالعوها ومبين انها بدت تثق فيهم لأنهم جد قد الثقه
احمد : شوفو لآزم تمسكون بعض مثلنا " قرب منهم وحط ايدها داخل يده مثل المتزوجين " ايوه كيذا
البندري بعدت : لا وين قآعدين
آدم : حمود لآ تخرب فكنآ
آحمد : وجع كيفكم يلآ ولود
وليد بحمآس : يلآ
رآحو كل ثنآئي سوآ
عند احمد و وليد
احمد : ودي آعرف وش يفكر فيه آدم يآخي خلآص ترآ طفرنآ طول الإسبوع يحن متى يجي السبت
وليد : آعرفه آدوم طبعه كيذآ يحب يتأكد
احمد : يآخي وآضح من عيونه يحبها
وليد يغني : كيف نخفي حبنآ والشوق فاضح
احمد يكمل : وفي ملآمحنا من اللهفه ملآمح هههههههههههههههه
وليد : ههههههههههههههههههههههه ما شفته شلون خآيف عليها يوم نزلنا من الباص يقول لها " يقلد آدم بطريقة كلآمه الوآثقه " البندري خلك قريبه منآ خذي خليه عندك رآح تحتآجينه " رجع صوته " يقآل له ما يحبها يطس بس
احمد : ياخي ما شفت يوم طلعنا المصري من المحاضره وهي معانا يوم اشرنا عليه وقلنا لها يحبك ولفقناه وحطيتوها فيني يقول لي تدري وش يصير فيكم لا قربتو من شئ من خصوصياتي من متى
وليد : يآخي بس خلآص درينآ انه يحبها وهذآ اللي نبيه
عند حسام وفارس
حسام : فروس
فارس : همم
حسام : الحين لو كنت انت بمكان آدم اعترفت للبندري انك تحبها
فارس : آكيد
حسام : مثلي
فارس : آدم يحب المثآليه يبي يعرف اذا مشاعره لها اكيده
حسام : وآضح يحبون بعض ليه يتعبون نفسهم
فارس : تدري اصلا انا ما توقعت بنت تدخل شلتنا على كثر مآ يخآوي بس مآ توقعت ابد ان بنت تدخل شلتنا
حسام : بالأصح ما توقعت ان بنت تدخل شلتنا ونحبها ونحترمها مثل آختنا
فارس : بنو غير آمم مدري بس فيها شئ يميزها
حسام : آدبها آخلآقها مع انها دآرسه ببريطانيه
فارس : انا ودي اسألها بدار الأيتام لما درسوهم عربي ولا بريطاني
حسام : اكيد عربي بس مدري شلون عآيشه لآ آب ولآ آم شلون تصرف على نفسها
فارس : اتوقع من مكآفئه الجآمعه وغير كيذآ آتوقع تشتغل
حسام : ماظني
فارس : ليه
حسام : لأن طول الوقت فآضيه آكبر دليل انه يوم قلنا لها تعآلي معانا
فارس : آيه صح
حسام : وش رآيك نقول لآدم يدبر لها شغل ويسكنها بشقه قريب منآ
فارس : لا حسسوم مانبي نثقل عليه هو بكيفه عاد
حسام : صدقت والله
عند آدم والبندري
كآن السكوت سيد الموقف
البندري بدآ البرد يتخلل بعظآمها
شوي ونزل ثلج
هي مو لآبسه شئ ثقيل لآبسه بلوزه كم طويل بس نآعمه وخفيفه
ضمت نفسها عشان تدفي نفسها بحرارة جسمها
آدم لف عليها واستغرب شكلها آبتسم لأن الثلوج بدت تنزل
شال الجاكيت وحطه على آكتآفها وهمس : آلبسي لآ تبردين
لفت البندري : لآ خليه عندك عشان ما تبرد
آدم آبتسم : اذا انتي دافيه انا دفيآن
تمشو شوي
آدم : شوفي فيه كوفي شوب
سحبها معاه بس هي وقفت
البندري : آدم لآ تتعب نفسك انا
قآطعها آدم : عآرف انك للحين بردآنه آبي آدفيك " قرب منها " تدرين لو انك حلآل لي كآن ضميتك ودفيتك " قرب زيآده وشبك آصآبع يدها بأصآبع يده " البندري انا ...

خلص البآرت آتمنى ينآل اعجآبكم ..
تحيآتي هبـــ آطفآل ـــآل ..


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 15
قديم(ـة) 17-08-2010, 04:15 PM
صورة هبـــ آطفآل ـــآل .. الرمزية
هبـــ آطفآل ـــآل .. هبـــ آطفآل ـــآل .. غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتنا الأولى : لك بقول اللي بقوله وانتي حره مالفت غيرك من الناس انتباهي


نزلت لكم بآرتين آتمنى ينآلون آعجآبكم ..

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 16
قديم(ـة) 18-08-2010, 04:11 AM
صورة » شَـغَبْ ≈ الرمزية
» شَـغَبْ ≈ » شَـغَبْ ≈ غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتنا الأولى : لك بقول اللي بقوله وانتي حره مالفت غيرك من الناس انتباهي


وآآآآآآآآآو

صصصرآإحه بآإرتين تووووووووحفه ..

طول الوقت وآنآ أضحك ههههههههههآي

وقفتي في الشي الحمآآآآآآآآآآآس هع

يعطيكم ربي الف عآفيه ..

بإنتظآإر البآإرت الجآي ع أحر مِن الجُمر

تقبلي مروري ..

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 17
قديم(ـة) 18-08-2010, 06:10 AM
صورة كتاب بلا عنوان الرمزية
كتاب بلا عنوان كتاب بلا عنوان غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتنا الأولى : لك بقول اللي بقوله وانتي حره مالفت غيرك من الناس انتباهي


الررررررررراوية خقققققاقة

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 18
قديم(ـة) 18-08-2010, 09:42 PM
صورة هبـــ آطفآل ـــآل .. الرمزية
هبـــ آطفآل ـــآل .. هبـــ آطفآل ـــآل .. غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتنا الأولى : لك بقول اللي بقوله وانتي حره مالفت غيرك من الناس انتباهي


تسسسسسلمون على الردود ..

وهذآ البآرت مني ولآ هبـــ آطفآل ـــآل .. تقول خليه لبعدين

بس انا قلت انزله لكم الحين لأن بعد كم يوم رآح يقطع عندنآ النت لأنو آحنآ مو بالسعوديه

وبالموت جآيبين نت ..

ومن جد نعتذر منكم ..

تحيتي

هذي آنـــآ ..

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 19
قديم(ـة) 18-08-2010, 09:44 PM
صورة هبـــ آطفآل ـــآل .. الرمزية
هبـــ آطفآل ـــآل .. هبـــ آطفآل ـــآل .. غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتنا الأولى : لك بقول اللي بقوله وانتي حره مالفت غيرك من الناس انتباهي


آدم : شوفي فيه كوفي شوب
سحبها معاه بس هي وقفت
البندري : آدم لآ تتعب نفسك انا
قآطعها آدم : عآرف انك للحين بردآنه آبي آدفيك " قرب منها " تدرين لو انك حلآل لي كآن ضميتك ودفيتك " قرب زيآده وشبك آصآبع يدها بأصآبع يده " البندري انا آحـ
البآرت الخآمس ..
لو اقول احبك يمكن تكفيك حقك ..
قطع عليهم الجو وليد واحمد
وليد : انت معاها خلنا نمشي الثلج ينزل بقوه
آدم آنقهر ونزل للأرض وسوآ كورة ثلج ورماها على وليد : حمآر
وليد : ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
آحمد : يلا نروح للباص
لفو الإثنين وفطسو ضحك
البندري انقهرت لأن من جد مو وقتهم
البندري بهدوء : آدم خلينا نروح آنت ماعليك جآكيت عشآن ما تمرض بعدين يلآ
آدم توعد وليد واحمد دآخله ومشآ وراها
ركبو البآص
كلهم نآمو مآ عدآ آدم
شبك السماعات حق الآي بود بإذنه
وصآر يسمع بروآقه بس دآخله منقهر كآن بيعترف لها بس خربو عليه
نزلو الفندق
كآنو الشباب حآجزين لهم جنآح
وللبندري جنآح
في صبآح اليوم التآلي
دق الجوال
صحت وهي منزعجه تأففت منه
رفعت راسها وشافت جواله يرن ابتسمت ورفعته
البندري بصوت كله نوم : الو
وليد : انتي للحين خآمده
البندري : لا صحيت شفني آرقص يلعن ام السؤال
وليد : هههههههههههههههههههههههه عصبت علينا ييلآ يآ اميرتنا قومي بدلي وآنزلي اللوبي ننتظرك عشآن بنرجع نكمل تفتل
البندري : اوك
وليد : يلآ لآ تطولين
البندري : وليدوه وجع
وليد : هههههه سسلآم
البندري : سلآم
سكرت وقآمت خذت شآور سريع وبدلت
لبست فستان وردي فآتح لتحت الركبه بشوي فيه كسرات بدون اكمام من عند الصدر فيه زي الكسرات شكله ناعم
لبست تحته استرتش رصاصي سآده وتحته بوت آبيض
وبلوزه كم طويل رصآصيه عشآن البرد
وسحبت جآكيتها الوردي الفآتح القصير اللي لتحت الصدر بشوي ولبسته
وحطت لفه ملونه على شعرها طلعت جنان
نآظرت نفسها بدون مكيآج غيرت عن اللي كآنت تلبسه لأول مره تلبس فستآن
تنهدت ونزلت
الشباب اول ما شافوها ما عرفوها شكلها كان مره طفولي
البندري بإبتسامه حلوه : Good morning
" الترجمه : صبآح الخير "
الشباب فتحو فمهم من شكلها
آدم انتبه لنفسه ولف على خوياه الي مره خاقين ابتسم لها : Good morning
البندري جلست على الكنب الفردي : آخبآركوم
الشباب : تمام .. بخير .. الحمدالله ..~> اجابات متفرقه
آدم : خلونا نروح نفطر
قآمو رآحو للمطعم اللي بالفندق وطلبو لهم فطور خفيف
البندري اقل وحده اكلت قعدت تشرب الكوفي
طلعو من الفندق
آدم : ها شباب وين تبون تروحون
فارس : امم المره اللي راحت خذنا راي ذكوري خلينا نآخذ رآي انثاوي
البندري : والله انا ما اعرف كثير بلندن بس آعرف ان فيه حديقه غير اللي رحناها ام وش اسمها اممممم اي اي رنجت ريجنت رينجت مذكر بالضبط
آدم : تقصدين ريجنت بارك
البندري : ايه بالضبط
وليد : ايه اللي هو يلا سيرو
ورآحو ..
&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&
الريآض ..
رنده بإحباط : حرآم انها ما تآخذ مشآري
نجد : بالعكس عجبتني غيرت رآي الكثير انه لازم البطل يآخذ البطله
رنده : كرهت مششششششآري وع قهرني بكل برود يقول لها اخوان يقهرني
نجد : ههههههههههههههه شوي شوي لا ينقطع لك عرق بس وش رايك لما رجعت لطآرق
رنده : يووووووووووه بس انا انصدمت والله كل شعر جسمي وقف
نجد : هههههههههههههههه هبله
رنده : لا بجد تصصصصصنمت تخيلي انتي مكآنها
نجد : والله شوفي على حسب
رنده : طسي بس ايه وش بتقرين
نجد : مدري خلينا نسأل لوجين
رنده : يلآ سيري
دقو باب جنآح لوجين اللي كآنت منسدحه وتقرآ الروايه
رنده : لجو
لوجين : همم
رنده : آمم آي روآيه تقرين
لوجين انتبهت اختها بدت تقرآ روايات لفت : قآعده آقرآ قمر خآلد
رنده : طيب يلآ مشكور سسلآمز
لوجين : سلآمز
طلعت رنده
ولوجين تنهدت برآحه وفتحت صفحة الروآيه " مستحيل احبك مستحيل اعيش من دونك "
لوجين بنفسها (( والله مآعطيها اياها تخترب اختي ))
~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~
بالحديقه الشله قآعدين يتمشون وبينهم البندري
وليد : بنو بسألك
البندري : هلآ
وليد : متى عيد ميلآدك
البندري وقفت وصآرت تعد على اصابعها : بعد شهر ونص
حسام : ايه متى اي يوم
البندري : آتوقع آتوقع انه 7/3
وليد : آهآ آوف تعبت خلينا نقعد
البندري : خفف وزن يآخي مآ تحس نفسك مليآن
احمد : هههههههههههههه انا معك بنو
وليد : مآلت عليكم آدم انا دب
آدم كآن شآرد وآنتبه لما كلمه وليد : هآ لآ عآدي
فارس : الله اعلم بمين سرحآن " وغمز للبندري "
البندري : يازينك سآكت
حسام : ههههههههههههههههههه شوف تعلمت شلون تتكلم زيه
آدم : ياليل بتعلقون على كل شئ
احمد : بنو طآلع شكلك غير بالفستان
البندري ابتسمت بخجل : من ذوقك
احمد : كلنآ نقول صح آدم
آدم رفع حآجب : احلف تقول كلنا نقول وتقول صح آدم ولا انا المتحدث الرسمي يعني
حسام : ههههههههههههههههههههههههههههههههه
وليد اول كرسي شآفه قعد عليه وسحب آحمد معاه : كملو انتو وبعدين تعآلو لنا " غمز لحسام "
حسام ابتسم وفهم عليه : طيب
حسام : آوف وش ذآ جوعآن
فارس : تعآل نحوس يمكن نلقآ لنا وشسمه ذآ مطعم ولآ بيآع بوب كورن هع
حسام : ههههههههههههههههههههههههههههههه يلآ
بقو الإثنين سسوآ
البندري تنتظر آدم يتكلم لكن الوآضح انه مآفيه امل
كملو مشي بهدوء وكل وآحد يطآلع قدآمه
قطع الصمت
آدم : البندري بسألك اذا فيه احرآج لآ تجآوبين
البارت السآدس ..
البندري : اوك اسأل
آدم : انتي شلون تصرفين على نفسك
البندري انحرجت من السؤال بس قررت تجآوب : من مكآفئة الجآمعه
آدم بصدمه : بس
البندري : ايوه
آدم : تكفيك
البندري : اي تقدر تقول
آدم : بس هي شهر وتطير
البندري : لآ لآ انا آقتصآديه يعني آجمع لي من كل مكآفئه شوي لوقت الضيق والحمدالله وقت الضيق للحين ما جا
آدم آنصدم هو اصلا مكافئه الجآمعه دوبها تكفيه اسسبوع حس بإحساس غريب مو شفقه ولا رحمه
آدم لف عليه وثبت مكانه
البندري استغربت بس رجعت له : ليه وقفت
آدم : البندري آمم آنآ
البندري سآكته تنتظره يتكلم
آدم : آمم لآ ولآ شئ خلنا نكمل مشي
كملو مشي الين ما تعبو ورآحو للشله
وليد : وين ودكم تروحون
حسام : انا اقول نرجع مانشستر
فارس : ايه صدق
آدم : برآحتكم هآ البندري ترجعين
البندري : آيه آكيد
وليد : مآلت عليكم
احمد : تبي اقعد لحالك
وليد : لا وش لي لحالي يلآ نروح نلم اغراضنا من الفندق ونتجه لـ بلاك بول
فارس : يلآ
^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^
بعد مرور شهر
الحال نفسه
رجعو لمانشستر وكملو الدوآم نفسه
قبل المحاضره بربع ساعه
وليد : وين بنو مآ دآومت
احمد آشر : اسكتو ادم جآ
آدم : صصبآحو ليه رحتو ما انتظرتوني
احمد : انت خامد ما بغينا نصحيك
آدم بإستغراب : وين بنو
حسام : شكلها ماهي جآيه
آدم : ليه فيها شئ
فارس : وش قالو لك منجمين ماندري
دخلو المحاضره
آدم سسرحآن خآيف على البندري
آدم بنفسه (( شكلي بطلع من الجآمعه آروح اشوف وش فيها ))
نزل جواله وبدآ يكتب بلوتوث لوليد (( ولود ابي اطلع من المحاضره بأي شكل من الأششكآل ))
وليد آرسل له (( ليه خلك احضر محاضره كآمله ولو مره ))
آدم (( شوف انت صآحبي وما بخبي عليك بطلع من الجآمعه بروح اشوف بنو وش فيها ليه ما داومت ))
وليد مسك ضحكته (( قول كيذآ طيب شوف بقول لك نكته وانت اضحك وبتطلع من الكلآس ))
آدم (( تسوي خير ))
وليد (( حشاش صدم عامود كهرباء قال : يلعن ابو شركه المويه مايحطون برج الجوال إلا هنا ))
آدم فطس ضحك مع ان النكته آبد ما تضحك بس يبي يطلع من الكلآس بأي شكل
الدكتور المصري هذآ ما يطيق آدم بالمره : آدم دا عآشر آنزار وبعدين معآك اذا انته جآي تتسلى غيرك عآوز يدرس
آدم وقف : طآلع
الدكتور : يكون آحسن
طلع آدم وعلى طول سيآرته
آدم : يلآ يآ آدم تذكر وصف البندري تذكر
قعد يتذكر الين وصل لبيت صغير او مثل ما قلت لكم غرفه
دق آدم الباب بهدوء
طلع صوت البندري المبحوح : مين
آدم : آدم
فتحت الباب : تفضل
آدم آول ما دخل مآهتم لحجم البيت قآل بخوف : بنو ليه وجهك آصفر
البندري مآ قآمت تحس بالعالم
غمض عيونها وطآحت على الأرض
آدم نزل عندها ورفعها لحضنه فك حجآبها عشان يعطيها هوآ
شالها وحطها على السرير اللي بالغرفه
دور على عطر لقى وآحد صغير ومبين انه بيخلص
شآله وعطر منديل وشممها الين بدت ترجع لوعيها
البندري فتحت عيونها بثقل
آدم حط يده على جبينها : حرآرتك مرتفعه مره
البندري بهمس : عآدي حرآره وتروح
آدم : دقآيق
رآح المطبخ : ما عندها ثلآجه ياليل
آدم : ثوآني ورآجع
طلع من البيت وطيرآن لأقرب سوبر مآركت
آخذ موي بآرد وعلبه صغيره ومعآه ثلج ورجع عندها
حطهم على الأرض
آدم بسرعه وقلق : البندري مآ عندك خرق او بلآيز مآ تبينها
البندري ببحه : بالدولاب
آدم فتح الدولاب وسحب اول بلوزه شآفها
لقى مقص على الطاوله آخذه وقطع كم قطعه ورآح عبى موي بالعلبه وحط ثلج ومعاه القطعه ..~> قلب دكتور
حط القطعه على جبينها وشهقت من برودتها
آدم : شوي بس تنزل حرآرتك
نص سآعه وهو نفس الحاله
اندق جواله وليد يتصل بك
آدم : هلآ
وليد : هآ سلآمات ليه ما جات
آدم : حرآرتها مرتفعه
وليد :سسلآمآت
آدم : الله يسلمك
وليد : لآ تطول
آدم بعصبيه : يعني آخلي البنت وحرآرتها مرتفعه
وليد : يمه منك طيب طيب خلآص يلآ طمنا
آدم : طيب يلآ سلآم
وليد : سلآم
لف آدم عليها تحسس خدودها المحمره زيآده من الحراره
رجع وحط كمآده على خدودها الين نزلت حرآرتها
البندري بدت تصحصح
آول شئ تحسست حجآبها وانصدمت يوم ما شافته
لفت شافت آدم يطالعها لمت اللحاف كله عليها وهي خآيفه
البندري بصوت مرتجف : آدم وش تسوي هينا
آدم : استغربت انك ما جيتي للجامعه
البندري : آه ايه مآحسيت
آدم قرب يده من جبينها : عشان حرارتك
البندري رجعت الين طآحت على الأرض
آدم : البندري
ورآح عندها
البندري بخوف لزقت بالجدار : خلك بعيد
قرب زيآده وقف وقفها معآه : سلامآت
البندري : بدخل آبدل وآروح معك للجامعه
آدم : لآ تدآومين اليوم عشآن لا تتعبين
البندري : لآ انا مآحب آتغيب ثوآني بس
فتحت دولابها وطلعت ملآبسها بخطوات سريعه ودخلت الحمام وانتو بكرآمه تبدل
آبتسم آدم نفس الخطوآت لمآ سرقت قلبه
آدم بنفسه (( ما توقعت هالطفله هي اللي تسرق قلبي ))
قعد ينتظرها ثوآني وطلعت كآنت بقمة احرآجها
البندري بإحرآج : نسيت الإسترتش
آدم آبتسم وهو يشوف سيقانها البيضه
البندري : التفت عيب
آدم : هههههههههههههههههههههههههههه " ولف "
البندري : مآ بغيت
آدم : آششبعت النظر
البندري رمت عليه علبة المنديل : آسسكت
سحبت الإسترتش الأبيض ورجعت للحمام
ثوآني وطلعت : خلصت
لف آدم وصفر : آيييييييوه آحلآ دوم آلبسسسسسسي فسآتين
البندري بخجل : آقول بس
كآنت لابسه فستان ارتكواز لنص الساق كسرات من تحت شريطه من تحت الصدر
وتحته بلوزه بيضه خفيفه وآسترتش ابيض سآده وبوت ارتكوآز وجآكيت آبيض منقط بأرتكوآز قصير
وحجآب ملون آبيض ومخطط بالإرتكوآز وكتبها بيدها
وقف آدم وشآل النظآره من القميص وحطها لها : آيون كيذآ آحلآ
البندري آنحرجت : لآ مآ يحتآج
آدم : لآ خليها يلآ
وطلعو كآن شكلها خق بالمره ويلفت الإنتبآه مع انها مستتره بس شكلها جنآن
وصلو للجامعه
ورآحو الكافتيريا وشآفو الشباب قاعدين يشربون ليمون بالنعناع
قعدو
البندري : صبآحكم ورد
الشباب لفو : صصبآحك جوري
وليد : آهم شئ النظآره طآلعه خق
البندري بخجل : من ذوقك
حسام : بنو طلبنآك
البندري : هلآ آمرو
فارس : اليوم ايش
البندري : السبت
فارس : يوم الخميس نبيك تجين عندنا
البندري : وهذآ طلب مو انا طول هالشهرين اللي مرو مبيته عندكم
وليد : ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
احمد : لآ يآ حلوه ما عرفتي وش نبي
البندري : هآ وش تبون
حسام : مآ نبيك تلبسين حجآب وبدون الإسترتش
البندري ارتبكت : هآ لآ مآبي
حسآم : برآحتك
البندري : ايه وش عندكم يوم الخميس
وليد بسرعه : ولآ شئ
البندري : من عنوني خلآلآص جآيتكم
احمد : بنو وش رآيك تسحبين على المحآضرتين وتجين عندنا
البندري : آمممم اوك يلآ
وقفو كلهم وطلعو وسحبو سحبه جآمده
__________________________________________________ ________
مرت آربع آيآم ..
وهم نفس الحآل محآضره ورآ محآضره وكرف ورآ كرف
وكل مآ تقوى علآقتهم مع بعض
في شقة الشبآب
احمد بصرآخ : حسسسسسسسسسسسوم يآتبن جيب البالون اذا بتستهبل به جيبه
حسآم : وجع خلآص بنفخه
وليد على السلم يعلق الزينه
فارس بنذاله حرك السلم وبغى يطيح
وليد بصرآخ : وجع يوجعك لو طحت خربتو الحفله وقلبتوها عزآ
فارس : بالعكس وانا آخوك نسسوي الحفله حفلتين
وليد : حمير على قلبكم انا
احمد : عسسسسسسسسسسسسل
وليد : ايه كيذآ اللي يتكلمون عدل
كملو الشباب
ثوآني ودخل آدم
وآرتمى على الكنب
حسام : قوم قوم ساعدنا وصيت على الكيك ويعني قوم قوم بس
وليد : آي صوره آخذت
آدم : اللي صورت انا معاها عند بيج بن
وليد بإستهبال تخصر مثل البنات : والله واحنا مسسحوب علينا سيفون ولآ انت غير
آدم : آحم آكيد انا غير هع
وليد : هههههههههههههههههههه آنقلع بس الله يثبت علينا العقل والدين
فارس : اقول تأكدو من الهدآيآ
آدم : اكييد
وليد : انت اسسسكت شكيت انك رآح تشتري لها المحل بكامله
آدم يتسند : فلوسي وحلآلي
حسام : شششبآب بيبدا خلينا نطلع
آدم يغني : تقوى الهجر ... وش لي بقى عندك تدور لي عذر... لاتعتذر تقوى الهجر ... مانجبره من عافنا...ماينجبر...لا تعتذر زاح الصبر... لالا تعنى لي وتمر... وتبغى الصبر وين الصبر ..؟! جرحي عميق والقلب في دمه غريق وتبغى الصبر ..؟! ويلاه من وين الصبر ..؟!
الشباب يكملون : مهما تقول لا تعتذر
آدم يكمل : مهما تقول من الاغاني والجمل مايحتمل قلبي فدى جبر الآلم يمشي معك درب الندم... مايحتمل يكفي عليه منك احتمل كذب وغدر حبك سراب ضيعت وقتي اتبعه... يكفي عليه وسط الضباب صوتك ينادي اسمعه... صرت اتبعه واليوم في صحرى الضمى... ترمي فؤادي وتحرقه
الشباب : ترجع تقول ابي اعتذر... ليه العذر ..؟! دام الهوى ماله على قولك عذر والجرح يا جرحي يداويه الصبر... ليه العذر ..؟!
آدم : آقول وش بقى خليني اساعدكم
حسام : تأكد من الشموع
وليد : هي كملت ايش
آدم : اتوقع الـ 19
وكملو تزيين تجهيز لعيد ميلآد البندري
@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 20
قديم(ـة) 19-08-2010, 12:43 AM
بنووته رافعه راسها بنووته رافعه راسها غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتنا الأولى : لك بقول اللي بقوله وانتي حره مالفت غيرك من الناس انتباهي


مرررررررررررره يسلمووو على الباارت ياعمري وحاولي تنزلي البارتات الثانيه بسررعه اذا مافيه ازعاج طبعا
ويسلموو على هذي الراويه الرائعه
تحياتي

الرد باقتباس
إضافة رد

روايتنا الأولى : لك بقول اللي بقوله و إنتي حرة ما لفت غيرك من الناس إنتباهي / كاملة

الوسوم
مالفت , اللي , الأولى , الروآإيييييه حددددهآ خققققققققه ق1 ق1 , الناس , انتباهي , تقول , بقوله , روايتنا , غيرك , وانتي , وهـْ لببَى ـآ آددمْ $ =
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
روايتي الأولى : لحظات طيش تنادي للندم بشويش / كاملة حورية جده روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 612 27-08-2017 06:27 AM
مشكلة اتعبتنا اسمها كلام الناس نصراويه ومن قدي مواضيع عامة - غرام 28 23-10-2009 04:25 PM
ثلاثون وقفه في فن الدعوه [ 3 ] غـيد الأماليد مواضيع إسلامية - فقه - عقيدة 13 10-04-2009 08:02 AM
ألفاظ تنتشر بين الناس لكنها ربما غير صحيحة !!! سلطان النعيمي مواضيع عامة - غرام 5 07-07-2006 05:33 AM
الاسلام والجنس مضيع الغرام الحياة الزوجية - الحمل - مشاكل الزواج - خاص بالمتزوجين 4 03-07-2006 02:58 PM

الساعة الآن +3: 07:59 PM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


تصميم دريم تيم

SEO by vBSEO 3.6.1