ميسي10.. عضو موقوف من الإداره

تااااااااااااابع القصه

وبحاول انزل اجزاء كثير




دخلت الماس بيتها بهدوء ...تلفتت يمين ويسار وابتسمت وهي تشوف شماغ سعود مرتبه كالعاده وحاطه على الطاوله ..
وقفت قدام المرايه وعدلت مكياجها ..نزلت عبايتها وطلعت الغرفه..
<>
جلس سعود على الصوفا الي بجناحه هو و الماس..وهو يحس بنفسه جثه تهيم بلا روح
الي سواه اليوم اجرام في حق نفسه وفي حق الماس وفي حق نوف بعد..
كيف يقدر يفهمهم ان نفسه عايفه لنوف ولاي حرمه غير الماس ..
آآآآآآآآآآآآخ
الماس..وينها الماس
هي تركته في الاول وهو رافض يتزوج اكيد بتتركه الحين لانه فعلا تزوج؟؟
الا وباب الجناح ينفتح بهدوء..
دخلت الماس كانت الغرفه مظلمه الا الابجوره الي بجنب الصوفا كانت مولعه وسعود جالس جنبها..
رفع سعود نظره وماصدق الي يشوفه
وقف بسرعه وقال مو مصدق وصوته مخطوف من المفاجأه :-الماس
قالت بنعومه :-عيونها
قرب منها :-ماني مصدق توقعت..توقعت..
وسكت))
عرفت الماس تفكيره..
ضمته من قلب وقالت له :-محدن يروح للموت برجلينه ..بعدك عني اقسى من الموت يالغالي وانا معك وماراح اتركك لين ياخذني الموت
قال وهو يحس ضيقه خف نوعا ما :-بسم الله عليك ياعيوني
وسحبها من يدها... "تعالي اجلسي بكلمك "
مشت معه وجلسوا جنب بعض على الصوفا ..مسك يدها وقال :-الي صار اليوم مايغير شي يالغلا
ناظرته وهي تنتظر كلامه بصبر على وشك ينتهي
طاحت نظراته بعيونها الذباحه :-انا ملكت عليها وانا ما ابيها ، بعد زواجنا بسنه نشب ابوي بحقلي عشان اتزوجها وانا كنت رافض
(انصدمت الماس لانه خبر جديد ، كيف كانت غبيه وماصدقت احساسها الي كان يقول لها ان سعود احيانا لارجع من الدوام او من زيارة ابوه ببيته يكون متضايق وتعبان وكلما سألته كان يقول تعبان من الشغل وكانت غصب تصدقه لانها ماتبي تصير من كثر حبها له موسوسه )
قالت له مذهوله :-ثلاث سنين....
ابتسم :-ثلاث سنين وسبعه شهور
ماقدرت تبتسم ..ونزلت راسها ورجعت الدموع الي ظنتها خلصت تنزل ..
مسح دموعها بيده وقال :-لاحول لو داري ما قلت لك شفيك قلبي دموعك صايره قريبه الشهور الي فاتت
ابتسمت غصب ..ورجعت تبكي
ضاق صدر سعود وقال :-توقفين عن البكاء ولا شلون
قالت وهي تنطق مره وتشهق مره :-مو..قادره..اتحمل
مسك يدها بقوه وقال وهو معصب :-النفس عايفتها عايفتها ...وانجبرت عليها الشكوى لله
دق جوال سعود وناظر الساعه 2 الفجر غريبه من الي بيدق عليه الان
ابوسعود ------>>يتصل
ارتفع ضغط سعود وش المصيبه الجديده الحين
سعود :-نعم
قال ابو سعود بدون مقدمات :-علمت الماس
مسك سعود الجوال بيده من القهر :-ايه
قال بدون اهتمام :-العرس الخميس الي بعد الجاي
قال بصوته كله :-ايش
ابوه :-الي جاك الخميس الجاي والمهر انا عطيته عمك
انقهر سعود :-بعد
قال بدون اهتمام وهو متشقق من الفرحه :-اعتبره معونتي لك
قال سعود بضيق وهو يناظر في الماس :-اجلوا الموضوع
لكن راس ابوه حجر :-انا اعتمدت مع عمك الموعد علم زوجتك
سعود:------------------------
(وش بيقول بعد ..انتهى الكلام)
قال ابوه قبل لايسكر :-بكره تجيني انت والماس البيت العصر
"طوط...............طوط.......طوط
(وسكر الخط)
سكر سعود جواله وملامحه متحجره ..درت الماس ان في الموضوع إنا ..
قالت بتقرير واقع :-ماظنيت فيه شي اقسى علي من زواجك بغيري
ناظرها سعود ووجهه متشنج وخطوط الارهاق والتعب باينه حول عيونه :-أخ ياقلبي اخاف يجيني سكر وضغط
قالت بسرعه :-بسم الله عليك الي كلمك عمي
هز راسه...
الماس:_ و..........
ناظرها وهو يفرك جبهته بيده :-و ايش يبيني نروح له بكره البيت
عرفت الماس ان عمها ماراح يكلم عشان يقول لهم تعالوا لي بكره ...
قالت وهي تناظر سعود :-ماظنيت عمي بيكلم عشان يقول لك تعالوا لي بكره ..
كيف نسى ان الماس تقدر تكشفه لاكذب عليها
لازم يقول لها هي عارفه عارفه
نزل عيونه بالارض وجلس يدور الجوال على الطاوله مسكت يده وقالت :-حددوا موعد العرس
رفع نظره وهو مصدوم ...شانت ملامحها وعرف انها عرفت
قالت بصوت فيه غصه :-متى !!
سعود :------------------
الماس بصوت عالي مبحوح :-متى ياسعود متى
قال بصوت متجرد من كل روح :-الخميس الي بعد الجاي
غمضت عيونها وتسللت دمعه من بين رموشها ..
ناظرها سعود وهي تحاول تتماسك قدامه ..بس على مين هو يعرفها مثل نفسه واكثر آه ياليته يقدر يبكي بس عشان يخفف الكبت الي يحس فيه والشعور بالظلم الي فرضوه الشياب عليه..
طول عمره كان بار لابوه ..حتى ان ابوه هو الي خاطب له الماس الي صارت كل حياته الحين...
اسعدوه يوم ..واتعسوه دوم
ناظرها وقال بهيبته الي ترهب النفوس :-لاتبكين ..لان مافيه شي بالنسبه لي تغير غير ورقة اعدامآ وقعتها انتي الغاليه انتي حبيبتي ومناي وماللغلا عقبك مكان وذنب نوف برقابهم ..
ناظرته الماس الي مسحت دموعها هو مو ناقص وان كانت تبي تكسب هالحرب لازم تكون قويه وتخفي دموعها لليوم الي بيدخل فيه على نوف لان هاليوم ..يوم وفاتها
قالت بحب :-اعرف قدري زين عندك يا ولد العم ولا نويفه ولاعشره من امثالها بيشككني في هالشي
ارتاح سعود من قلب لان الماس رجعت الماس القديمه القويه الشديده ..صار الحين لازم يشيل هم نفسه وهم يوم الخميس الجاي
فكر في نفسه (هه ليه اتعب عمري ..اكيد ابوي حجز ويمكن بعد وزع البطاقات حقت الدعوه وقام بكل شي بنفسه )
×
×
×
×
<>في بيت راكان<>
قال راكان وهو يحاول يهدي دانه :-وبعدين يا دانه لمتى بتجلسين تبكين
كانت دانه جالسه على السرير وضامه ركبها وعندها كرتون مناديل
قالت وهي تشاهق :-ياويلي عليك يا الماس
عصب راكان :-لاتفاولين على البنت يادانه
ناظرته وقالت بعصبيه وهي تمسح دموعها :-الي صار بيقضي على الماس
تنهد راكان :-الله يكون بعونها
رجعت تبكي وتقول :-حسبي الله عليك ياعمي
انهبل راكان :-دانه لا تدعين على عمك
دانه ماكان ودها تدعي عليه بس من جد الي سواه يقهر
قالت وهي تبكي بقوه :-حرام عليه الماس فيها الخبيث ليه مستعجلين على موتها
راكان :- (قل لن يصيبنا الا ماكتب الله لنا )
دانه :-ونعم بالله ..
وقفها راكان وقال بحنان :-كل شي يصير لنا في حياتنا مقدر ومكتوب ولا البكاء ولا الدموع بتغيره .. اهم شي يكون عندها اراده كافيه عشان تقدر تحافظ على زوجها
رمت دانه نفسها بحضنه وتمت تبكي
تضايق راكان مره من دموعها الي اول مره يشوفها حس قلبه ينعصر عصر بشكل من جد حس به يوجعه مره
قال وهو متأثر من دموعها :-حبيبتي روفي بي مقدر اتحمل دموعك
\خلاها تواجهه وقال :-لو تشوفين ردة فعل سعود اليوم تقولين مودينه مشنقه بس سمعة بنت عمه كانت فوق كل شي عشان كذا وافق الماس تنحسد صدقيني امثاله قليلين ..
قالت بصوت رايح :-صادق والاهم انه يحبه وتحمل المصايب عشانها
ابتسم :-عشان كذا المفروض تفرحين لها مو تزعلين الزعل واجب اذا كان زوجها مو معتبرها شي انا احمد ربي ان سعود عقليته متوازنه لا هي القديمه المتحجره ولا هي المودرن المتخلفه ..
ابتسم دانه من قلب وقالت له بنعومه وهي طالع صغنونه وبريئه بدموعها الي ما نشفت وخشمها الاحمر :-تدري ان كلامك بلسم
قال بخباثه يبي ينسيها مشكلة اختها شوي :-كلامي بس
ضحكت من قلب :-هههههههههههههه ماتخلي حركاتك
حرك حواجبه بحركه تضحك :-حلاتي بحركاتي
دانه :-ههههههههههههههههههه
راكان :-يسعدلي هالضحكه وراعيتها
دمعت عيون دانه
كشر راكان :-وش صار الحين
قالت دانه بتأثر الليله مشاعرها متضاربه :-مدري لاصار لك شي كيف بعيش بدونك
سكت راكان ...............
وكملت :-الله لايحرمني منك ..حياتي انت
باس اصابعها وهو يقول :-ولايحرمني منك ممكن تخلين عنك هالسوالف الي تضيق الخلق ونركز على المهم
حمرت خدودها وفهمت قصده
يموت راكان في شكلها لا استحت ، قال وهو هيمان :-اخ ياقلبي ...ابتسامتك اقوى من ضربة كهرب 220 فولت
ماتت دانه من الحيا وولعت خدودها من كلامه
هنا راح راكان في خرايطها ههههههههههه
*
*
*
*
><في بيبت ابو سعود الساعه 4 العصر ><
قالت ام سعود الي ضاق خلقها مره بسبب حركة زوجها :-ليش يا ابو سعود تغصب سعود يتزوج نوف ليه انت ما ظلمته بس انت ظلمت بنت اخوك
ناظرها بطرف عينه لانه ما اقتنع بكلامها :-الي صار هو الي مفروض يصير قبل كم سنه كان عندك ولدك 3 عيال يشيلون اسمه بدال هالسنين الي ضاعن في الهوى انا كنت عارف انه تاليته بيطعيني بس ويش اسوي به عنيد اقشر
وبعدين نوف الف من يتمناها وصغيره في السن يعني تقدر تجيب له الولد
انقهرت ام سعود وحست بالسكر بدا يرتفع عندها وش هالثقه بنوف لها الدرجه رجلها اعمى وماعرف حقيقتها للحين اصلا بنت تحط عينها على زوج بنت عمها الي دمهن واحد هذا قليلة اصل مافيها خير ...من يتمنى ولد من قليلة اصل بس لا حياة لمن تنادي وابو سعود لانوى شي ما يثنيه احد
ناظرها وقال بتعصيب :-اشوف كلامي ماعجبك
ناظرته وقالت بهدوء لان اوان الكلام فات وهي ياما تكلمت معه بس مافيه فايده :-وش بقول انت فكرت عنا وتصرفت بعد عنا كلنا على الله مايجي يوم وتندم فيه على الي سويته
عصب عليها :-اسكتي يامره الالفاظ محاسن
سكتت ماردت عليه الا وبدخلة هنادي الي ضاربه بوز ونص من بعد مادرت عن خبر ملكة سعود على شينة الحلايا حتى منال بعد متضايقه حيل من الي صار لان الخبر كان فاجعه ..
لان ابوهن وبكل برود قال لهن وهن بالسياره راجعات البيت بسيارة سلطان :-ما باركتن لسعود
طار النوم من عيون هنادي ورمت منال جوالها بسرعه اما ام سعود قالت :-نبارك له على ايش ...
راح تفكيرهاااااااااااااااااا بعيد تحسبن الماس حامل
قال ابو سعود وهو بيتشقق من الوناسه :-تباركين له على ملكته على نوف
الجو بالسياره صار هاددددددددددددددددددددددددي
البنات وامهن مذهولااااااااات لدرجة الصدمه ..اما سلطان فكان متضايق مره والله سعود مايستاهل الموقف الي انحط فيه ..
قالت هنادي وهي مو على عوايدها والابتسامه الي دايم شاقة حلقها مختفيه :-سعود والماس برى
وطلعت بسرعه لان مالها خلق تناقش ابوها في مسالة \ليش ماتفرحين لاخوك ترى نوف بنت عمك مثل الماس \ تخسي هلي وجهها مغسول بمرق تصير مثل الماس
قال ابو سعود وهو يوقف :-بناتك علامهن ضاربات بوز ونص
ناضرته ام سعود وماردت عليه لانها عارفه انه يعرف ليش زعلانات البنات ..
>
<
>
<
>في مجلس الحريم>
كانت الماس متوتره وسعود جالس ساكت وحالته مايعلم بها الا ربه الي خلقه
نزلت الماس طرحتها وعدلت شعرها الي رافعته شنيون كشخه ..
ناظرها سعود وابتسم غصب :-قمر والله قمر
الماس :-ههههههههههههههههههه
وماتت الضحكه بدخلة عمها ...هيبته قويه بلحيته الطويله شوي والي مخالطها شيب وبطوله المقارب لطول سعود
وقف سعود وحب راس ابوه وقفت الماس وسلمت على عمها وحبت راسه..
قال عمها ولاكنه مسوي شي :-هلا وغلا بالغاليه
ابتسمت غصب :-هلابك عمي كيفك
جلس وقال :-بخير عساك بخير انتي شخبارك
بغت تموت من القهر لكنها ابتسمت ابتسامه حلوه وقالت :-اخباري تسرك
ابو سعود :-دوم
سكت شوي ثم قال بحنيه نادرا مايطلعها :-شوفي يا بنيتي ما ابيك تزعلين مني على الي سويته لانه بمصلحتك انتي وسعود
"مايبيني ازعل ايه كثر منها "
حست بسعود يتشنج من كلامه وخافت لا ينفجر وتقوم فضيحه
قالت الماس بطيبه قلبها الغلابه دايم :-مافيه بنت تزعل من ابوها تقدر تسميه عتب ياعمي
صراحتها كانت قويه ...لانها كانت جايه من الماس الخجوله ..
ناظرها عمها وقال :-تعالي جنبي
وقفت الماس وجلست جنبه ..
قال لها وهو يمسك يدها :-العمر يركض يابنيتي وسعود ماهو بصغير الا عمارهم بالعشرينات عندهم عيال انا اعرف ان هالشي فيه نوعا ما ظلم لك بس يابوك الدنيا ماهي بمثاليه ولازم احد يضحي انتي بتعيشين معززه مكرمه وقدرك محفوظ ..
قالت الماس وعيونها الخاينه مدمعه :-الي صار صار عمي
قال ابو سعود :-على قولتك
وناظر سعود الي مانطق بحرف وقال :-اسمع
قال سعود :-سم يبه
ابوه :-سم الله عدوك شفت غرفتك القديمه
عقد حواجبه غرفته مازالت موجوده بس محد يستخدمها :-علامها
ابو سعود :-غرفتك مقابله لغرفة اخوك فهد وكلهن جناحات ولا احسن وزي بعض
انصدمت الماس لايكون.................
تخبل سعود وفكر في نفس الشي الي فكرت فيه الماس ...
عاد هنا رمى قنبلته :-واحد من الجناحات بيكون لالماس وواحد بيكون لنوف
قال سعود وهو يشوف وجه الماس ينقلب من الصدمه :-لا لا لا
عصب ابوه :-تقول لي لا
سعود :-بيتنا وين يروح لاسكنا هنا
قالت الماس وهي مو مصدقه اقتراح عمها :-ما ابي اسكن معها في بيت واحد
لكن ابو سعود عنيد :-الحل هذا مؤقت
عصب سعود :-لمتى
ابوه :-عيشوا عندي سنه بس وبعدها سوو الي تبون
انهبل سعود :-وش الحكمه طيب
ابو سعود :-عشان تصفى القلوب يبه ويكون كل شي تحت عيني
---------------------->>>>>>
جلس سعود يتناقش مع ابوه لانه يرفض يخلي الماس تعيش مع نويفه ببيت واحد ولما شافت الماس ان طبع سعود قرب ينفجر غمزت له وكانها تقول اقبل ..وترجته وهي تحرك شفايفها "وافق لا تتهاوش مع عمي تكفى "
سكت شوي وعرف ان ابوه بيمشي الي براسه ...بس بتكون عيشته هنا صعبه
اخر شي استسلم وقال :-موافق
استانس ابوه وقال :-علمت الماس بموعد العرس
عصبت الماس عمها متبلد مايحس :-قالت وهي توقف :-عندي خبر عمي بالاذن بسلم على خالتي
وطلعت من الغرفه بسررررررررررررررعه عشان ماتطب في بطن عمها
قال ابو سعود :-علامها مرتك
شوي ويضحك سعود من الوضع كله وش هالسؤال :-تلومها يبه تدري شلون لو نوف مكانها تتوقع بتتقبل زواجي من غيرها
اول مره ينحرج ابو سعود ..ومايرد
وقف وقال :-رح سلم على امك والحقني بالشركه
وقف سعود :-امي بسلم عليها لكن الشركه مالي رجعه لها
ابو سعود :-عن الكلام الفاضي والحقني عندنا شغل واجد ومحتاجينك
قال سعود وهو يحس من جد بألم من طردة ابوه له من الشركه وضياع هيبته قدام الموظفين يعني على كل طلب مايوافق عليه بينطرد :-اسف يبه مالي رجعه للشركه انا بفتح مكتب هنا وبشتغل بلحالي
انقهر ابوه :-بتنافسنا بالسوق وكل اسرارنا عندك
هز راسه وقال :-لا ما ني بنذل انا ..مكتبي بيكون للاستشارات الماليه الي هي اساس دراستي
عرف ابوه انه ضغط عليه بما فيه الكفايه وقرر يتركه براحته ، هز راسه وقال :-اذا احتجت لفلوس ولاشي علمني
قال سعود :-مستوره الحمد لله
هز راسه :-براحتك
وطلع ...
راح سعود لامه الي كانت تبكي والماس تهديها...
وشافته من هنا ورمت نفسها بحضنه من هنا ، قال سعود وهو يمسح على شعرها الي شاب من هالدنيا وماسيها :-علامك ياست الحبايب ليش الدموع
قالت امه وهي تمسح دموعها بجلالها :-حاسه فيكم يمه وفعايل ابوك ماتسرني بس الشكوى لله حنا مسيرين مو مخيرين
حب راسه ويدها الي جعدها الزمن :-ماعليك يالغاليه انا والماس راضين بحكمة ربي
قالت وهي تناظر زوجة ولدها بحب :-الله يكملك بعقلك يالغاليه يا بنت الغاليه
ضمتها الماس وحبتها مع خدودها :_ولامنك يالغاليه عاد يالله عن الدموع
ابتسمت ام سعود غصب ..ناظر سعود الماس بحب وهي تداري حزنها وجروحها عشانه وعشان امه ...
كانت هنادي واقفه وشافت الموقف وطلعت غرفتها تبكي ...
دخلت عليها منال الي وجهها كئيب :-علامك هنوده
قالت هنادي وهي تبكي من القهر :- والله حرام الي يسويه ابوي منال انتي حاسه بكبر وعظم الشي الي سواه ابوي بالماس وسعود انتي متخيله ابوي دمر حياتهم دمرها وجاب هالسوسه الي بتخرب الدنيا وبتنكد حياتنا وحياتهم
جلست منال وقالت بصوت كله قهر :-تعلميني فيها يا بغضني لها كريهه ما تنحب اصلا كيف تحبين وحده تفرض نفسها على رجال مايبيها الصراحه شي يلوع الكبد
قالت هنادي من قلب :-الله ياخذها
منال :-اااااااااااااااااااااااامين
الا وباب الغرفه يدق برقه ، قامت منال وفتحت الباب :-هلا وغلا
دخلت الماس بعد ماسلمت عليها وجلست يم هنادي الي حاولت تمسح دموعها ومالحقت
قالت لها :-هنوده حياتو الي صار صار وحنا عيال اليوم
هنادي :-----------------
ابتسمت الماس وقالت تمزح :-ياشينك لا عصبتي كنك الصبوحه
انهبلت هنادي وطلع خبالها :-وعععععععععععععع مالقيتي الا هالعجيز تشبهيني فيها
الماس ومنال :- ههههههههههههههههههههههههه
هنادي :-هههههههههههه والله انك رايقه
قالت الماس بابتسامه كئيبه :-اخذ الحزن مني الي اخذ يالغاليه ..وانتي تعرفيني وش كثر احب سعود والمرض ينهش فيني نهش فكرت وقلت بلا انانيه يمكن يلقى السعاده مع نوف وتعطيه الي عجزت انا اعطيه له ..وبدون مانضحك على بعض هالمرض علاجاته تاخر الموت فقط والا هو حاصل حاصل
رجعت هنادي تبكي وتوخر يد الماس بقوه من الزعل :-سخيفه انتي وكلامك
قالت منال فجاه :-هلا سعوووووووود
وسلمت عليه لانها ما نزلت يوم جاء ، كانت ملامحه ما تنتفسر
قال يكلم منال :-هلابك منول
ناظر الماس وقال بملامح غريبه :-تعالي اختاري غرفه
رفعت هنادي راسها وقالت :-غرفه بتنامون عندنا اليوم
سعود :-لا بنسكن عندكم
استانست هنادي :-انت والماس وناسه
قال سعود وهو يطلع :- ونوف بعد بتسكن معنا
وطلع
ناظرت هنادي في الماس مو مصدقه :-من جده رجلك يتكلم ولا يمزح
قالت الماس وتفكيرها مع سعود :-لا ما يمزح عمي اقترح علينا هالشي اليوم بنسكن سنه وبعدين كلن براحته
طلعت الماس من الغرفه ولحقت سعود ...
قال منال وهي بتفرقع :- مو مصدقه لا ياربي هالشينه بتسكن معنا
مسكت هنادي راسها :-الله ياخذها
اكتئبت منال من قلببببببببببببببببببببببببب الله يعين بتكون سنه كبيسه
*فيه ناس مقدمهم خير..وفيه ناس مقدمهم شر
ياترى كيف بتكون حياتهم مع قدوم نوف ...؟؟*
><
دخلت الماس جناح سعود القديم وقالت له :- هاااااي
مارد عليها باين انه زعلان مره ..
قالت بخوف :-سعود علامك
كانت عيونها قاسيه ووجهه ما له ملامح قال بتعصيبه عمر الماس ما شافتها :-وش ابي بالدنيا لا متي علميني...علميني
(يعني سمع كلامها مع هنادي)
كانت امه جايه بتشوف الغرف عشان تخلي الشغالات ينظفنها ووقفت فجاه وهي تسمع صوت سعود جاي من غرفته
الماس :-----------------------
قال وهو يرتجف من الي بصدره :- انتي ماتعرفين قدرك عندي ....ماعند نوف شي تعطينيه ومالقيته عندك ...فاهمه
غير السالفه وقال وهو يناظر في كل ركن من الغرفه :-الغرفه ذي قضيت فيها عمري واحلى سنيني بتكون غرفتنا ما ابي يدخل هالمكان غيرك
قالت بصوت مخنوق :-طيب
سعود :-يالله مشينا بنروح نختار لنا اثاث لها
هزت راسها ومشت معه ..
مسحت ام سعود دمعتها وقالت في نفسها :-ذنب هالمساكين برقبتك يا ناصر
وراحت لغرفة فهد الي بدا يعزل منها ..
*************
******
***
*

ميسي10.. عضو موقوف من الإداره

--------------------------------------------------------------------------------

تااااااااااااااااااااااااااااااااااااابع




><في بيت احمد ><
دق جوال رنا الي كانت عند اخوها احمد ورافضه ترجع بيت ابوها ..وبما ان ابوها عارف الحين كل شي قدر مشاعرها وخلاها تجلس عند اخوها اصلا عرسها قرب ..
رنا :-هلا
فهد :-يسعدلي الهلا وقايلتها
ابتسمت رنا
وقال فهد :-كيف الغلا ..؟؟
رنا :-الحمد لله انت كيفك
فهد :-بخير مدامك بخير
استحت رنا وعرف فهد هالشي
وقال :-ايه صح نسيت
(الله يلوم الي يلومه زين انه مانسى اسمه هههههه)
كمل--------:_حجزت قاعه
استحت رنا وما تكلمت فقال :-الخميس الجاي زين
انهبلت رنا بهالسرعه بس احسن لها ..كلما تركت بيت ابوها كان بركه
لازم تخلي اخوانها يعيشون حياتهم بدون ما يشيلون همها لمتى بتتنكد حياتهم بسبب كره امها لها ..
قال برقه :- لاتخافين يالغلا من سرعة كل شي انتي الحين اشتري الاغراض الي تحتاجينها مره وبعد العرس كملي اغراضك الناقصه بالراحه اما بالنسبه لي عندنا العمر كله عشان تعرفيني تراني طيب وحليل ورومنسي
طاح وجه رنا من كلامه ومسكت نفسها لاتضحك وتفشل عمرها
فهد :-هههههههههههههههه انا بجيكم البيت بعد صلاة المغرب بعذر اني جايب المهر ابي اشوفك
مازالت رنا مستحيه ----------->>
رنا :-اوكي
فهد :-ههههههههههههههههه يازينها من اوكي تامرين بشي
ابتسمت رنا :-سلامتك ههههههههه
فهد :-الله يسلمك مع السلامه
رنا :-بحفظ الله
ابتسمت رنا من قلبها وفجاه جلست تضحك الله يسلم عمره كلامه عسل واسلوبه يجنن من جد تعلقت فيه بشكل ما ينوصف ..
طارت رنا عشان تدور شي تلبسه خلاص الناس بيصلون المغرب ماعندها وقت ..
*
جلس فهد يفكر ..سبحان الله
كل شي يصير بحكمه من الله..هذي رنا الي ما كان يبيها
رنا الي مايقدر يصبر على بعدها عنه ..حبها من قلبه ..صحيح انه تزوجها يرحمها من حياتها لانه طيب وحس بشي شده لها ..لكن بعد ما كلمها وجلس معها عذر اخوانها في محبتهم لها ..
*
*
*
&
*
*
*
><بالحديقه في بيت راكان ><
سكرت دانه الجوال ..وحست نوعا ما بالراحه من بعد ماكلمت الماس وقدرت تقنعها انها قابله بحكمة الله (وعسى ان تكرهوا شي وهو خير لكم )
شربت العصير ...
كان الجو حلو رايق والهدوء يعم المكان ..
كانت دانه لابسه برمودا سوداء وتي شرت اسود ومسيحه شعرها
الا وراكان يدق عليها :-مساء الخير والاحساس والطيبه مساء مايليق الا باحبابي
دانه :-هههههههههه ارحمني رحت فيها
راكان :-هههههههههههههههههههه
دانه :-بغيت شي قلبو
راكان :- ول وش طيحت هالوجه لازم ابغى شي عشان اكلم
دانه :-ههههههههههههههههههههه لانك مكلمني قبل ربع ساعه وماخليت شي الا قلته عشان كذا قلت يمكن نسيت كلمه منا ولا مناك ماقلتها
راكان :-ههههههههههههههههههه يالله بس من زينك اصلا
عصبت دانه :-ازين منك
راكان :-ههههههههههههههه اصلا انا مكلم مصالح
دانه :-ايه مايحتاج تقول لي شعندك
راكان :-ام محمد صديقي تعبانه عندها سرطان الكبد الله يكفينا شره
(نست دانه الدلع وركزت معه )
راكان :-المهم هو يبي يسافر بها برى عشان يعالجونها لان معاملاتها وتقاريرها جاهزه
دانه :-طيب
قال راكان بجديه :-المشكله ان له اخت وحيده بعمرك ومايقدر يخليها بلحالها في البيت ولا يقدر يوديها بيت عمه لان كله رجال وعزوبيه مرت عمه متوفيه وولد عمه الكبير متزوج من وحده متسلطه و ايمان ما تتفق معها المهم شرايك اقول له يجيبها عندنا لمتى ما يرجعون بالسلامه
تحركت نخوة دانه :-افا يالغلا مايحتاج تشورني حيا الله محمد واهل محمد البيت بيتهم
كبرت بعين راكان لان لو قايل هالشي لساره بتاكله بقشوره :-الله يسلم يدآ ربتك
ابتسمت من كلامه :- ولو يالغالي ما انسى انا من وقف جنبك في محنتك وماقصر عنك بشي
وش يقول راكان ولا وش بيحس به ..البنت هذي تفاجاه كل يوم اكثر من الي قبله ..
دانه :-وش رايك نزور ام محمد قبل لاتسافر
عجبت راكان الفكره لان ماصارت مناسبه حتى تتعرف دانه على اهل محمد الي كان عازمهم بس الشهرين الي فاتو كانو مزوحمين ومشحونين وماجا وقت يقبل فيه عزيمة محمد ..
راكان :-فكره حلوه خصوصا انهم ماراح يقدرون يحضرون عزيمتنا بكره
دانه :-اوكي بقول لماماتي ونروح لهم بعد بكره
راكان :-الي يريحك سويه ، تامرين بشي
دانه :-سلامتك
راكان :-طيب مافيه كلمة حب من هنا ..بوسه طايره من هنا
انهبلت دانه :-ههههههههههههههههه لا مافيه
(طبعا محمد كان توه داخل المكتب وراكان معطيه ظهره على الكرسي ويغازل دانه )
راكان :-ولا بوسه صغنونه
دانه :-ههههههههههههههههههه لا جيت البيت نتفاهم
قال راكان يستهبل :-اجل مسافة الطريق
دانه :-ههههههههههههههههههههه مالك ساعتين من يوم ما رحت
راكان :-وحاسبتها بعد ..
نوت له دانه وقالت بدلع:-لاتظن الثواني بدونك تمر سهله ...تمر موت ..تمر هلاك ..تمر كنها طلعة الروح بسكات
انهبل راكان وشكله من جد نوى يجي البيت طياري
مانوت دانه ترحمه :-تعال مابقالي يوم ..في بعدك يصبرني
اخاف اموت من شوقي ..وانت مطول غيابك
من قلب قال راكان :-ياويل حالي جايك انا على حصاني الابيض اقصد على سيارتي هههههههههه
قالت بدلع :-تعال ماماتي طالعات والبيت مافيه غيري
استانس راكان :-البيت فاضي والله فله
دانه :-ههههههههههههههههههه اش لايسمعك احد من موظفينك وتتفشل
راكان :-من الي بيسمعني بعدين عادي انتي حبيبتي وزوجتي ودندونتي
حمرت خدود دانه :-شكلي انا الي بجيك ههههههههههه
راكان :-هههههههههههههههههههههههههههههه تختصرين علي
دانه :-ههههههههههههه طيب طيب يالله باي
راكان :-ترى بجي
دانه :-وانا ماني بطايره ....(تبي تخليه ينوي جد يجي) لان شكلي بنزل المسبح اسبح
وقف راكان وقال :-انا جاي الله لايعوقني بشر
دانه :-هههههههههههههههههههههههههههههههههههههه اوكي
راكان :-سلام
استانست دانه لان خطتها نجحت ...\اه يارب لا تحرمني منه ولا من طلته \
قال محمد بنعومه وكانه صوت بنت :-حبيبي تبي بوسه
تروع راكان وخذفه بالقلم :-لابارك الله فيك فقعت قلبي
محمد :-هههههههههههههههههههههه انا ادري عنك مسويلي فيها رشدي اباظه
راكان :- ههههههههههههههههه لا اباظه ولا سواده (يستهبل ) الا منهو اباظه
محمد (يجاريه في خباله ) :-ابدا الله يسلمك هذا لاعب جديد بالمنتخب
راكان :-هههههههههههههههه يالله اقلب سحنتك برجع البيت
محمد :-احلف بالله انا مسنتر من صباح ربي هنا وانت مالك الا ساعتين وتبي تطلع
راكان (يرد له الحركه ) :-حبيبتي برجع البيت تكفين
ارتفع ضغط محمد :-وقف شعر راسي الله يحوم كبدك
راكان :-ههههههههههههههههههههه
وافق محمد كالعاده (مايخلي راكان عاداته ) :-متى بترجع
ابتسم راكان :-من غير شر علي ماراح ارجع
نقزت عيون محمد :-اقول عن الخراط معك ساعه
راكان :-يقول المثل لاغاب الاط العب يافار امهاتي طالعات ودندونتي بلحالها في البيت
انهبل محمد :-ههههههههههههههههههههههههههه قل كذا من اليوم
راكان عاد شاف نفسه (يقال عنده سالفه ) :-شفت معي حق
محمد :-يالله درج لا اغير رايي بس والله مردوده
طلع راكان بسرعه وقال عند الباب :_ i love you
(رمى له بوسه بالهوى وانحاش يعرف محمد يرتفع ضغطه من هالحركات الشاذه) نزل محمد عقاله وهج راكان وهو ميت ضحك...
ضحك محمد من قلب ..علاقته هو وراكان مالها مثيل ...تشاركوا في كل شي في الرخا في الشده في الحزن في كل شي حتى من كثر محبتهم لبعض درسوا نفس التخصص واشتغلوا مع بعض ..
رفع محمد نظره الا وراكان عند الباب
محمد :-هههههههههههههههههه الحمد لله والشكر وش رجعك لا تقول لي ضميرك أنبّك لان ماعندك ضمير
راكان :-ههههههههههههههههههههههههههههه ياخي والله انك سنايدي عارفني صح
محمد :- ههههههههههههههههههه اخلص مارجعت الا عندك شي
ماغابت الابتسامه عن وجه راكان الا انه قال بجديه :-اسمع حرمنا المصون وصتني اطلب منك تجيب اختك عندنا لمتى ماترجعون بالسلامه
تفاجأ محمد صح انه فكر يخليها عند راكان لانه بمثابة اخو لها بس خاف يسبب له مشاكل مع زوجته (حركات الغيره يعني)
قال راكان يضغط عليه :-ياخي ايمان مثل اختي خلها عندنا لين متى ماترجعون حتى دانه متحمسه مره لجيتها
قال محمد بتردد :-والله ماودي احرجك
عصب راكان :-عن الخرابيط وش تحرجني البيت يشيل قبيله ايمان بتكون معززه مكرمه بعطيها جناح مستقل بعيد عن الرايح والجاي حتى ما تستحي وتنحرج وانت تعرف بسفرك بيكون كل الشغل على راسي يعني بيقل تواجدي بالبيت
محمد عارف كل هالاشياء ...
ابتسم وقال :-مايحتاج ياخوي تعطيني هالموجز انا داري ان ايمان اختنا كلنا وان ماراح ارتاح الا اذا كانت تحت وصايتك لين ارجع
ضرب راكان على كتفه :-اجل خلك عنك البربسه وجهز نفسك انت والوالده كلها كم شهر وترجعون
محمد :-ان شاء الله
راكان :-يالله باي
محمد :-هلا والله
وطلع راكان وهو مايدري انه شال حمل كبير عن ظهر محمد الي بين نارين نار خوفه على اخته من الغربه ونار خوفه عليها من عيال عمه الي موب صاحي بعضهم
*
*
*
*
<في بيت احمد>
دخلت سعاد الغرفه الي رنا تنام فيها ولقتها كاشخه تنوره جنز طويله كشخه وبلوزه سوداء خفيفه تحتها بدي سماوي ..والمكياج خبال
سعاد :-ياعينننننننني وش هالزين وش هالحلا
رنا :-هههههههههههههههههههههه مرسي
سعاد (مسويه نفسها غبيه ) :_بتروحين مكان
رنا :-no
سعاد :-طيب وش هالكشخه
ناظرتها رنا وشافت الضحكه بعيونها :- ههههههههههههههه تدرين انك ماتعرفين تكملين كذبتك
سعاد :-هههههههههههههههههههههه ايه ادري
وكملت :-على فكره اخوي فهد من زود مايحبني شكله بيسنتر هنا كل يوم
رقص قلب رنا من يوم ماجت سيرته وحمرت خدودها من تلميح سعاد:-فهد وينه
سعاد :-تحت
ارتبشت رنا :- مالت عليك وساكته من اليوم
حاست الدنيا على الطاوله حقتها وطيحت اغراضها ، اخذت سبري الجسم وقالت لها سعاد وهي بتموت من الضحك :-هيه فرامل لو سمحتي هذا سبري العطر هناك
انتبهت رنا :-اي والله صدق
سعاد :-هههههههههههههههههههههههه الحمد لله والشكر والله انكم مخفات
وطلعت ..:-لاتتاخرين تراه صاجني
رنا :-ههههههههههههههههه يا الله وراك
الا ويدق جوال رنا
بعدها بخمس دقايق رجعت سعاد :-رنو ليه تاخرتي
الا ورنا تمسح دمعه من عيونها
خافت سعاد وجلست جنبها :-رنو شفيك
قالت رنا بابتسامة حب والم :-تهاني داقه علي من جوال ابوي تسالني متى برجع البيت
حزنت سعاد :-بالله
رنا :-والله
ابتسمت سعاد بحب :-ياقلبي شكلها متعلقه فيك
رنا :-صادقه هي متعلقه فيني بس متعلقه في احمد موووووووت
سعاد :-هههههه ياقلبي تجنن
رنا :-اي والله تجنن اذا اشتاقت لاحمد تدق عليه ويطير لها
انصدمت سعاد هذا شي اول مره تعرفه عن احمد شكله وجديته الي طول الوقت ماتهيئه في نظرها انه يكون حنون مع الاطفال وصبورررر اهو لا اجتمع معها في غرفه وحده شوي وتنفجر قنبله نوويه
قالت سعاد تحاول تعدل مزاجها عشان رنا وفهد :-يالله فهد متحلف فيني ان نزلت وانتي مو معي
رنا :-هههههههههههههههههههههه طيب
*
دخل احمد البيت ولقى فهد جالس بالصاله
احمد :-هههههههههههههه والله المشكله وش رايك تجيب قشك وتسكن هنا
فهد :-ههههههههههههههههههههههههه والله ماهي بشينه
الا وبنزلة سعاد ورنا وراها ,,
قال فهد بوله وهو يناظر رنا(طبعا ماعبر احمد وزوجته ) :-ياحي زول مرني ياحيه ..الزين نجدي والدلع شرقاوي
ماتت رنا من الحياء (وا فشلتاه احمد هنااااااااااااااا)
احمد :-هههههههههههههههههه غربل الله ابليسك هذا وحنا عندك وهذا هرجك عاد لو اخليك معها بلحالك وش بتسوي
سعاد :-هههههههههههههه وبعدين رنو مو شرقاويه رنو نجديه اصيله
فهد (وعيونه يم رنا تخبل من لبسها ومكياجها ههههه) :-اقول طسوا اصرف انا اعتبر شرقاوي الحين ورنو طبعا مثلي
قال وهو يناظر سعاد واحمد :-خذ زوجتك ورحوا اي مكان لا تسنترون عندي
احمد :-هههههههههههههههههه شرايك نطلع لك من البيت بكبره
فهد (جازت له السالفه ) :-تسوون خير
احمد :-ههههههههههههههههههههههههههههههههههه
وناظر رنا :-اقول ان قام يخربها ناديني
استحت رنا من كلامهم ...
اما احمد وسعاد طلعوا من عندهم عشان يفضون الجو لهم...
جلست رنا مقابل فهد الي قال لها :-تعالي اجلسي جنبي
استحت رنا :-هنا احسن
فهد (يستهبل) :-حلفي بس تعالي لا اجيك اجلس جنبك
خافت رنا الكرسي مصمم لواحد شلون يجلس جنبها ولما سوى نفسه بيقوم وقفت بسرعه وجت جلست جنبه ..
شوي ويضحك ..قال فهد وهو يطلع من جيبه بطاقة حساب بالبنك :-انا فتحت لك حساب باسمك ونزلت الفلوس فيه اذا تبينها كاش انا اروح واسحبها كلها لك الحين
دمعت عيون رنا :-ليش تتعب عمرك
قرب منها :-تعبك راحه انتي لو تطلبين لبن العصفور جبته لك
ناظرت في وجهه وابتسمت ابتسامه لحست مخه قرب منها مره ...
"احممممممممممممممممممممممم"
عصب فهد :-يامال وش اقول
احمد :-ههههههههههههههههه عن البربسه
استحت رنا ووقفت :-يالله انا بروح
مسكها فهد مع يدها وسفه في احمد الي يغمز له :-بدري ماشبعت منك
ولع وجهها ، وطلعت رنا غرفتها بسرعه ووجهها مولع
احمد :-ههههههههههه لا والله انا ابريق شاهي قدامك ماخذ راحتك ياولد الشيوخ
قال فهد (يبي يقهره) :-حرمتي وانا حر
رماه احمد بالمخده :-مالت عليك شين وقوة عينك
فهد :-ههههههههههههههههه اعجبك
احمد :-هههههههههههههه بزود
الا وسعاد جايبه القهوه والشاهي قال فهد :-بدري
سعاد :-ههههههههههه انا ادري عنك ماينعرف لك مو تو طاردنا
فهد (يناظر احمد بحقد ) :-وش اسوي بشين الحلايا رجلك ماخلاني اتهنى
سعاد :- هههههههههههههههههههه
فهد (يبي يحرجها) :-مالت عليك من حرمه الحين انا اسب رجلك وتضحكين
استغل احمد الفرصه (مسيكين يبي يخفف عن نفسه شوي) :-اي والله صادق يسبني وتضحكين
اختفت ابتسامتها العفويه وجت مكانها ابتسامه متصنعه وقالت :-حتى لو سبك لا بكره الصبح انت بعيني مالك مثيل
(ردت الصاع صاعين)
صفر فهد (متحمس ههههههه) :-اموت انا على الحب واهله
احمد خق من كلامها هو عارف انه مظاهر وانه رد لتحديه بس مع كذا خق :-اقول تقهوى واقلب خشتك ماحنا بفاضين لك
قال فهد بخباثه :-يوه صدق ان وجهي مغسول بمرق نسيت انكم توكم عرسان جدد ...
حمر وجه سعاااااااااااااااد مره \حسبي الله علي ابليسك يافهيدان\ استانس احمد من شكلها ...
بعد ماتقهوى فهد طلع ...من عندهم ..
وبمجرد ماطلع رجع احمد لموقفه منها البارح...قال لها :-مازلتي مصره ماتعلميني وش الي سويته
"ماينسى ذا !!!!!!!!!!"
ناظرته بغرور وكان الكلام مو معجبها ومرت من جنبه بتطلع غرفتها مسكها مع يدها :-ماجاوبتي
انقهرت سعاد منه وقالت له :-انت ماتحبني وانا نفس الشعور so لاتكبر الموضوع
قال يهدد :-بنجلس ترى طول عمرنا كذا انا طلاق ما اطلق
هزت كتوفها :-سو الي تبي عادي ماتفرق عندي
(بغت تقول-انت قضيت علي من زمان وش بيفرق الي بتسويه الحين \بس سكتت)
قال بقهر :-انتي ماتحسين ماعندك شعور مايهمك الانفسك
طعنها اتهامه في الصميم
ناظرته وقالت والصيحه واصله :-اخر من يتكلم عن الشعور هو انت
مسكها بقوه :-ليه
نزلت دموعها الي كبتتها سنه وزود قالت وهي على وشك تنهار :-تخونني ليلة ملكتنا ..تخونني
انهبل احمد :-ايش
قست عيونها وقالت :-وبعدين يا قلبي .. أنتي الأساس وزواجي ما يغير شعوري تجاهك...من قال هالكلام قلي
احمد (ما استوعب السالفه للحين ) :-----------------------
كملت وهي تبكي :-:_والله احبك وحبي لك ماله حدود بتظلين أنتي إلي متربعه على قلبي------>>من قال هالكلام علمني ياولد العم انت ذبحتني ذبحتني وش فرقك عن ولد عمتنا عبدالعزيز قلي انت كنت..................انت كنت..........
وماقدرت تتحمل اكثر وطلعت غرفتها تبكي من قلب ....
جلس احمد مصدووووووم من كلام سعاد ..يعني مو مذله قصدها ..طيب وش سالفة الخيانه منين جابت هالكلام تذكر يا احمد تذكر من الي قلت لها هالكلام عمرك ما تعديت الاخلاق والاعراف حتى قبل ماتتزوج سعاد لان حبها كان مسيطر عليك وعاميك عن غيرها
حس بتعب غريب من امس...
بيطلع غرفته ومن بعدها بيفكر في حل هاللغز !!
*
*
*
**************
*********
******
**

وتر حزين ©؛°¨غرامي جديد¨°؛©

السلام عليكم...
يعطيك العافية حبيبتي..
حبيبيتي ترى الروايه مكرره موجودة بمنتدياات غراام من زمااااان واكمله بعد...
وهاذا رابطهاhttp://forums.graaam.com/80956.html

ميسي10.. عضو موقوف من الإداره

تاااااااابع



><في بيت ابو خالد><
كانت حالة ام خالد حاله بس تبكي وتمسح دموعها ، توهم راجعين من الملكه وعلمها بكل شي
قال ابو خالد :- يابنت الحلال اذكري الله
ناظرته مرته بنص عين وكملت بكاها
..وشوي الا وهي منفجره في وجهه :-كيف سمحت لاخوك يزوج سعود هو فكر في مصلحة ولده وانت ورى مافكرت بمصلحة بنتك ليه مافكرت في شعورها وانت توافق ان رجلها يتزوج بنت عمها
عصب ابو خالد:-انا واخواني واحد ومصلحتنا وحده وش يبي سعود في حرمه ماتجيب له عيال
انصدممممممممممممممممممت ام خالد
قال ابو خالد :-الماس بنتي ونور عيوني وسعود بعد ولدي وما ارضى مايجي له ضنا يشيل اسمه واسم عيلتنا
قالت ام خالد :- لا تدورون لكم الاعذار انتم تتدخلون في شي مايخصكم
ابو خالد :-شلون مايخصنا
ام خالد :-لا مايخصكم هم حرين اذا جاز لهم الوضع كذا فهذي حياتهم
ابو خالد (طلع شبهه باخوه ابو سعود ) :-لا مو على كيفهم هم جهال لاكبروا بيشكرونا
ام خالد (ودها تذبحه ) :-اذا هم جهال الحين اجل متى بيكبرون
لكن ابو خالد طنشها (هذي حاله اذا ما اعجبه الكلام)
عرفت ام خالد ان الكلام معه بدون فايده
"وكلت امري لك ياربي ..كون في عون هالمسكينه المرض يضغط عليها من جهه وزواج رجلها من جهه "
وكملت مناحتها وقلبها متقطع على بنيتها
"اشوف فيك يوم يا وضحى انتي وبنتك نويف "
كانت دعوتها طالعه من قلب
×
÷
×
>اليوم الثاني -بيت راكان<
دقت هنادي على دانه
دانه :-اهلين بالحلا كله
هنادي :-احم احم من قدي
دانه :-لاتاخذين بنفسك مقلب
هنادي :-ههههههههههههههه خيرك مايكمل دايم
دانه :-ههههههههههههههه وينك
هنادي :-على وصول حظي زين ان ابوي يبي السايق يوديه مشوار يمر بيتك والا كان انطقيت وماجيتك الا متاخره
دانه :-اوكيك انا بالانتظار
وسكرت الجوال ..في هالوقت نزل راكان من غرفتهم
ضمته دانه وقالت :-نمت زين
ابتسم راكان :-احلى نومه والله ساعه بس كانت شي
ابتسمت :-نوم العوافي
قال بحب :-يعافيك
وراحو يتقهوون بلحالهم لان الخاله مريم بغرفتها وام راكان تطلع لدورات تحفيظ القرآن
قال راكان :-هاه وش اخبار التجهيزات
ابتسمت دانه وهي تصب له فنجال قهوه ثاني :-الاخبار تسرك كل شي تمام التمام الحلا وصل العصيرات وصلت العشاء بيجي في الوقت الي نبيه والشغالات مسويات استنفار من اليوم
ابتسم راكان وقال :- تصدقين مالك مثيل
استانست دانه :-ايه اصدق
راكان :-هههههههههههههههههههههههه ماعندك وقت
وتذكر راكان شي :-اووووووووووف
ناظرته دانه :-خير شفيك
قال راكان وهو يناظر في ساعته :-نسيت اشتري عود للرجال مو انا قايل لك البارح ذكريني
ضحكت دانه ضحكه لها معنى عرف راكان ان وراها شي
..وقالت له :-لاتشيل هم انا ارسلت السواق للمحل الي ابوي يجيب العود منه وجاب لنا مجموعه تكفي
انهبل راكان :-انا وش اقول ولا وش اوصفك والله مالك مثيل ماتوقعتك تفهمين في هالامور
كشرت وقالت وهي ماسكه الدله بيدها :-اقول اها تراني بنت رجال
ضحك راكان :-والله والنعم بعد وسبعة انعام
قال وهو يناظر صحن الحلا الي قدامه :-هذا الحلا من المحل الي طالبين فيه لعزيمة الليله
مسكت دانه نفسها لاتضحك :-ايه ليه مو حلو
ناظرها وقال :-الا يجنن كانه حلا بيتي تعاملي معهم دايم
دانه :-ههههههههههههههههههههههههه طيب
عرف راكان ان ضحكتها ذي بعد فيها انّا
الا وبجية الخاله مريم ..
قالت بحب :-نمت زين
راكان :-يسلم لي عمرك اي والله نمت بهدوء وسلام لا بكوس من هنا ولا العاب قتاليه وانا نايم
الخاله مريم :-ههههههههههههههههههههههههههههههههه
انقهرت دانه منه وحمرت خدودها :-راكان !
سوى نفسه ولهان وهيمان :-عيونه وقلبه
الخاله مريم :-هههههههههههههههههههههههه خف على عمرك لاتطيح على قهوتنا
دانه :-هههههههههههههههههههههههه ماعليك منه يمه شكله ماصحى من النوم لسى
الخاله مريم :-ههههههههههههههههههههههههههههههه والله الظاهر
سوى راكان نفسه معصب :-لا ويحشن فيني وانا جالس
قالت دانه بدلع :-حلالي
تخبل راكان
قالت الخاله مريم :-لاحول شكلي صرت عذول بينكم
راكان ودانه :-ههههههههههههههههههههههههههههههه
الخاله مريم :-والله تشهون الواحد في العرس دانه ان لقيتي احد يدلعني مثل تدليع راكان لك اخطبيه لي قصدي خليه يخطبني
راكان ودانه :-ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
قالت دانه وهي مبسوطه :-ماله مثيل ولاشبيه يمه فديته
طلعت عيون راكان قدام :-ياويل حالي رحت فيها
الخاله مريم :-هههههههههههههههههههههههه ول شكلكم ماتبون لي شله اقلب وجهي احسن
(ماعندها نيه تتركهم لانها مبسوطه حيل لسعادتهم وحبهم الكبير لبعض )
قال راكان :-لا شدعوه ابقي معنا
دانه :-هههههههههههههههههههه اموت على العربي الفصيح واهله
قرب منها راكان :-واموت في الدانات واهلهم
الخاله مريم :-احممممممممممممم
راكان ودانه :-هههههههههههههههههههههههههه
قال راكان يمزح :-يمه صرفي عمرك
الخاله مريم :-عساك الهنا ذبحت البنت من كثر الدلع والحب ماصارت
راكان (يستهبل مروق من بعد هالنومه هههههههه) :-تف تف بسم الله عليك من العين
الخاله مريم :-ارحمنا ياشبيه وائل كفوري
هنا فزعت دانه (رجلها الشكوى لله هههه) :-وش جاب الثرى للثريا يمه
الخاله مريم (مسويه فيها معصبه) :-يالله بس
دانه :-هههههههههههههههههههههههههههههه
وقف راكان وقالت الخاله مريم :-ايه شعللها بيننا ورح
راكان :-هههههههههههههههههه انا وش لقبي بالبيت
قالت دانه والخاله مريم بخبال (عايله الله بالخير هههههه) :-راس الفتنه
راكان :-هههههههههههههههههه خلاص انا راس الفتنه وش ترجن من وراي
كانت دانه جالسه على الصوفا الي على الجنب والخاله مريم جالسه بالصوفا المقابله ، التفتت دانه لراكان وارسلته بوسه طايره بالهوى انهبل راكان من قلب وجلست دانه تبتسم على شكله
قالت الخاله مريم :-شفيك متحجر يا اجلس يارح
التفتت يم دانه الي سوت فيها عاقله :-رجلك علامه
هزت كتوفها ببراءه :-علمي علمك ياخاله
انقهر راكان منها تقتل القتيل وتمشي في جنازته
ابتسم وهو يتوعدها ..وراح لغرفته فوق وبعد ثواني نزل ومعه لاب توبه فتحه وجلس يشتغل عليه من كثر ماهو يعجز يفارق دانه صار يجيب اغلب شغله للبيت ويسويه حتى دانه تاخذ خبره لان مجال دراستها ادارة الاعمال ، قربت منه دانه واندمجت بتفاصيل شغله
الا وام راكان توها واصله من برى عشان ماتجلس الخاله مريم بلحالها وهم مندمجين بالشغل
ام راكان :-السلام عليكم
الكل :-وعليكم السلام
دانه :-راجعه بدري يمه اليوم حاسه بشي
ابتسمت ام راكان :-لا والله ياعيون امك بس ودي اريح وما اطول بالجلوس لانك عارفه انه يتعبني واليوم باليل ماراح يكون عندي فرصه اريح عظيماتي فقلت ارجع بدري اليوم وارتاح
ابتسمت دانه بحب :-انا بروح اسوي لك كاس كمون من الي يحبه قلبك
ام راكان كل يوم تكتشف اصالة معدن هالبنت وتحمد ربها عليها حنيتها هذي مو مظاهر قدام راكان لا حنيه نابعه من القلب حنيه متاصله في نفسها من تربيتها ونشأتها
راحت دانه للمطبخ اما راكان الي قلبه يتعلق كل يوم فيها زود رجع يكمل شغله على جهازه
رجعت دانه وقالت :-سمي يمه
ام راكان :-سم الله عدوك
قالت الخاله مريم وهي تتلذذ باكل الحلا الي حاطته دانه مع القهوه :-تسلم هاليدين الي تنلف في حرير من زمان عن حلا البيت الصح
ابتسمت دانه وقالت بنعومه :-صحه وعافيه
شدت انتباهه كلمه وناظر في دانه وقال وهو مو مصدق :-تعرفين تطبخين
دانه :-ههههههههههههههههههه علامك مصدوم ايه اعرف اطبخ
سكر لاب توبه :- والله انك كنز ولا شرايكم يا امهاتي
امه (مريم ) :-الا الكنز رخيص قدامها
حمرت خدود دانه
ام راكان :-وانا اشهد
دق التلفون المعلق بالجدار والمخصص للبوابه الي برى حقت الشارع رد راكان :-نعم
وكمل..........:-وش تنتظر افتح البوابه
قال راكان يكلم دانه :-تنتظرين احد
ابتسمت دانه :-ياويلي بتذبحني هنوده ايه بنت عمي بتجيني،عمي عنده شغل وبينزلها ويروح
راكان :-مو جاي للعزيمه
دانه :-الا بس هنادي لقتها فرصه تجيني بدري
ابتسم راكان :-طيب انا بطلع اسلم عليه
دانه :-اوكي
استغرب راكان :-منتي طالعه معي تسلمين على عمك
دانه :-السواق الي جايبهم كيف اطلع
راكان :-ههههههههههه شكلي من جد ماصحيت من النوم للحين
ابتسمت له دانه وطلع برى يستقبلهم ...
دخلت هنادي وهي متخبله من بيت دانه هذا مو بيت قصر ، ضمت دانه من قلب :-ازيك يا بت ايه القمال د كولو
ناظرت دانه في تنورتها الجنز القصيره وبلوزتها السوداء :-الحين هاللبس العادي مذهلك كذا
هنادي (وهي تناظرها وكانها غبيه) :-لا يالخبله اقصد البيت روعه
دانه :-هههههههههههههههههههه عجلي علقي عبايتك هنا وناظري بشكلك امهاتي جالسات بالصاله الثانيه
قالت هنادي (تستهبل) :-وينها هذي الصاله بعد عشره كيلو
قالت دانه تستهبل مثلها:-هههههههههههههههههه لا اظن يا اثنين يا ثلاثه كيلومتر
صدقت هنادي :-ياليل لو داريه لبست شحاطه
دانه :-ههههههههههههههه شحاطه مع هاللبس الكشخه
هنادي :-انا ادري عنك انتي وبيتك
دانه :-الا شرايك فيه عجبك
لمعت براسها فكره عشان تقهر دانه :-اخ ياقلبي طول وهيبه وشخصيه وصوووت يازين صوته بغيت اتكرفس على الدرج يوم سلم على ابوي وعلي
طلعت عيون دانه قدام :-منهو
هنادي (مسويه على نياتها ) :- من يعني، راكان بالله لا عاد يلبس ثوب اسود وغتره بيضاء والله عذاااااااااااااااااااب
انقهرت دانه لان هنادي تحرق دمها كالعاده :-اقول يالدوبه انطمي لا والله لا اشوتك برى
هنادي :-هههههههههههههههههههههههههه لمازا
دانه :-لمازا لانك تتغزلين في زوجي
هنادي :-الحمد لله والشكر هذا مو غزل هذا تقرير واقع
مسكت دانه نفسها لاتضحك :-الحين كل هذا الكلام وتقرير واقع
هنادي :-وش اسوي اذا رجلك مزيون
مسكتها دانه مع اذنها :-يالله بس لايكثر هرجك
هنادي (مسويه نفسها بتموت من هالمسكه) :-توبه والله توبه كومار احلى منه
(كومار سواق اهل دانه هندي شكله يحوم الكبد)
دانه :-ههههههههههههههههههههههه بسم الله على ركوني من خشته
هنادي :-هههههههههههههههههههههه والله ماينعرف لك
دانه :-اخلصي خلينا نروح يالله فشلتينا
قالت هنادي (وهي تغمز لها) :-والله وصرنا حريم وعرفنا نتكلم
سحبتها دانه بقوه وراحن وهي تضحك من سوالف بنت عمها الخبله
×
×
×
×
×
×
><في بيت احمد><
مانامت سعاد البارح نوم هني وقضتها بكا حتى قربت عيونها تنعمي ..ياشين الكبت وياشين القهر
غره غروره ورغبته في الانتقام وتزوجها غصب عنها والحين بدا يدمرها ويقضي على البقيه الباقيه منها ..
ناظرت في ساعتها الا وهي الساعه ست ونص المغرب نطت من سريرها واخذت شاور سريع ..
عاد كلش ولا دانه لازم تحضر عزيمتها الي تاجلت كذا مره بسبب ظروف العايله ..
حتى وهي مشغوله في لبسها ومكياجها مانسته ..
ياترى نام البارح وغمض له جفن والا ذبحه السهر والسهد !!
بعدها بساعه طلعت من غرفتها وقفت قدام غرفته ..ناظرت في الباب البني الخشب الي محفور عليه بفن وذوق ..مسكت اصابعها قوه ونزلت بعد كل الي سواه ولسى تحبينه متى بتكرهينه متى ..!!
لاذبحك!
لادمرك!
والا لاقضى على حياتك !!
او بالتحديد لاقضى على الي بقى من حياتك !!
وقفت تحت وفكرت اكيد انه طلع الدوام من بدري وعلى وشك يرجع ..مرتها الشغاله وسالتها :-وين بابا
الشغاله :-بابا تعبان واجد اليوم
ماتت من الخوف سعاد :-ايش
الشغاله :-بابا روح مستشفى وبعدين يطلع غرفه وسكر باب
عصبت سعاد :-ليه ماناديتيني
الشغاله :- هو قول dont say any thing to you beacuse you sleep
خنقتها العبره حتى بعد كل الي صار مايبيهم يزعجونها وهي نايمه
رمت عبايتها وشنطتها وراحت تركض لغرفته ..
فتحت الباب بهدوء ولقته نايم على بطنه ونص الغطاء طايح على الارض والباقي ملتف عليه قربت منه وشافت جنب وجهه معرق لمست وجهه بهدوء ولقته مولع نار
رقع قلب سعاد احمد محموم مره...وش العمل لازم يروح مستشفى "وتذكرت انه على كلام الشغاله رايح للمستشفى ناظرت في الغرفه ولقت كيسة علاج على الدرج الي بجنب السرير "
فتح احمد عيونه وراسه كن بوسطه ضرب طبول من الالم الا ويشوف سعاد واقفه قدام غمض مره ثانيه بالم شكله بدا يهلوس من الحمى يارب اول مره تطيحني سخنه (مرض) ورجع غمض مره ثانيه
قالت سعاد وهي خايفه موت :-احمد احمد انت معي
فتح عيونه وكشر هي حقيقه ولاخيال
رجعت تتكلم ودموعها فعيونها :-احمد ليش ماقلت لي انك مريض
سحب نفسه واعتدل شوي قال وهو منهد حيله :-انتي حقيقه ولاخيال
انهبلت سعاد ونزلت دمعتها :-لا حقيقه والله حقيقه
قال والمرض هاده :-تدرين اني مستحيل اخونك
تخبلت سعاد :-احمد انت مريض
وراحت بتجيب له شي بارد ، مسكها مع يدها بقوه اذهلتها رغم ان المرض مستبد بجسمه
قال وهو يمسكها بقوه :-لا لا انا مو مريض انا .......... تدرين
(كانت حرارته مرتفعه مره حست بها من مسكته ليدها )
قال بضعف صدمها :-تدرين .......من وانا وعمري 15 سنه وانا احلم باليوم الي يجمعنا صديتيني مره واثنين وثلاث لكن ما ان يروح زعلي وقهري الا وارجع لحبك ذليل
كانت سعاد تبكي في صمت من كلامه ..من عمره 15 سنه يحبها والا يهلوس من الحمى الي عليه
كمل كلامه وهو ماسك يدها بقوه :-حلفت ميت يمين ماتزوج غيرك لو ماصرتي من نصيبي ....(كلامه مو مترابط من الحمى)...ياليتك كنت تحبيني ياليت
ماقدرت سعاد تتحمل وهو فلت يدها من يده وغمض عيونه ..
كانت سعاد واقفه متصنمه ..
هزئت نفسها انتي شقاعده تسوين تلحلحي شوي..مسحت دموعها بقفا يدها
نزلت المطبخ تركض وحضرت كمادات بارده عشان تنزل حرارته ..وبسرعه قالت للشغاله تركب شوربه خفيفه وتصلح عصير ليمون وعليه ملعقة عسل وترسله فوق قبل كل شي
طلعت سعاد لغرفته ومعها الكمادات ..ماقدرت تشتغل وتتحرك بحريه بسبب الجلابيه السماويه الضيقه الي لابستها ، طارت غرفتها ونزلت جلابيتها واخذت قميص نوم لها تحبه حيل قبل ماتتزوج قطني لونه زهر عليه دبدوب من قدام ويوصل للنص الساق وحفر من فوق..لبسته بسرعه ولمت شعرها بربطه وركضت لغرفته
اضطرت تجلس بوسط السرير عشان تعرف تسويله الكمادات لانه هو على الطرف ...
>
<
ماتدري كم من الوقت مر...
ساعه ساعتين...الي تذكره انها بالغصيبه خلته يشرب العصير ..اما الشوربه اخذ منها ملعقتين ورفض الباقي ..على الاقل زين انه اكل بس عشان تقدر تعطيه الدواء ..
دق جوالها الي كانت حاطته صامت بس على الهزاز ..
قالت بصوت واطي حتى ماتصحيه :-هلا
دانه :-سعاد وينك الساعه 9
سعاد :-قلبي ماعليش مقدر اجي
انهبلت دانه :-ليش بعدين صوتك ليه واطي
سعاد :- احمد تعبان شوي ومقدر اتركه وهو نايم عندي الحين
خافت دانه وقامت وطلعت من عند البنات :-ليه سلامات
سعاد :- محموم شوي بس راح مستشفى وعطوه مضادات وكل شي تمام حرارته انخفضت
دانه :-مايشوف شر ..ولاتوصين ماني بمعلمه احد
ابتسمت سعاد :-هههههههه تمام تعجبيني يالله ضفي خشتك
دانه :-مقبوله منك هههههههههه
سعاد :-ههههههههههههه
دانه :-يالله قلبوووووو سلام
سعاد :-بحفظ الله
طلعت رنا من غرفتها :-هاي سعوده وينكم مختفين اليوم
ابتسمت سعاد ماتبي تبين لرنا خوفها :-ههههههههه ابد ولاشي هنا بس تعرفين احمد يحب يطنش دوامه احيانا
استغربت رنا :- من متى يداوم احمد الويك اند
طاااااااااااااااااااحت سعاد بمطب وحاولت تصرفها :-احيانا يروح بس مو دوم
قالت رنا وهي تربط شعرها الاحمر بربطه وترجعه ورى:-يعني ماحنا برايحين حفلة دندونه
سعاد :-لا انا مو برايحه
عقدت رنا حواجبها: -ليييييييييه
سعاد تورطت لازم تقول لها :- احمد تعبان شوي عشان كذا موب رايحه اذا تبين تروحين اخلي السواق حق اهلي يوصلك
هزت رنا راسها :-مابقي الا هي سلامته احمد علامه
ابتسمت سعاد :-راسه يعوره شكله فيه انفلونزا
ناظرت رنا بلبس سعاد ، ابتسمت سعاد لانها تشوف رنا فيها ضحكه ..
قالت تهدد :- خير وش هالنضره
ماقدرت تتحمل رنا :-ههههههههههههههههههههههه كانك بزره انت وهالدباديب
سعاد :-ههههههههههههههههه بس بالله مو كيوت
رنا :-هههههههههههههههههههه يجنننننن طالعه صغنونه بيتخبل احمد لاشافك كذا
حمرت خدود سعاد ، قالت رنا تستهبل :-يووووووووه نسيت انك عروووووووس وتستحين
"يالي ماتستحين"
كانت سعاد بتمسكها من شعرها بس رنا انحاشت..وهي تضحك
رجعت سعاد غرفة احمد ..دخلت بشويش الغرفه كانت مظلمه وبارده من المكيف وماكان ينورها الا ابجوره بجنب السرير ..قربت منه بشويش ولمست جبهته انخفضت حرارته بشكل كبير حمدت سعاد ربها ..شالت عنه الكماده وحطت وحده بدالها ...
وجلست جنبه تقرا لها كتاب..
×
*
×

&&بشروني شمريه&& ©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©

يووووووووووووه لا عفيه ميسي كمل او كملي انا تابعت
بليز علشان خاطري

زهرة القمر مستشــ¸.·* غرام *·.¸ـــاري

المعذرة منك
الروايه مكرره على هالرابط
http://forums.graaam.com/80956.html
بإنتظار جديدك

أدوات الموضوع
طريقة العرض

موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات
جميع الحقوق محفوظة منتديات غرام
iTraidnt by ROMYO
جميع الحقوق محفوظة منتديات غرام
iTraidnt by ROMYO

SEO by vBSEO 3.6.1