خآنتني أحاسيسي ©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©



بسم الله الرحمن الرحيم..

اللهم صلي على محمد وآل محمد..

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..


بعدما حازت روايتي الأولى على نجاح ملحوظ ,
وكما وعدتكم سابقا .. ســ التقي بكم بــ روايه آخرى , وهــ أنا قيد وعدي عُدتُ لكم مجدداً
و أطلقت لأفكاري العنان لتسترسل من جديد
وتنطلق بين شتان ..الواقع والخيال ..
وأضعها بين ايديكم ..



العــشق وماأدراك مالعشق ,

(( عندما ينبضا قلبان لــ بعضهما بــ أسمى ألوان الحب والغرام ويتتيم كل منهما بــ الأخــر
فــ يصبحآ في جنة عشق ))


طبعي مزآجـــي ,

(( عندما يتصف البعض شخصه بــ المزآجيــه ولا يستطيع التجرد من تلك الصفه فــ ياترى المزآجيه الى ماذا ســ توصل أصحابها ))

كبريائي يمنعني من أن أعتذر ,

(( عندما أخطأ بحق الأخرين ولو بـ مزحه فــ لايوجد حل غير الأعتذار والأسف فلا أستطيع نطقها والسبب كبريائي ..
فــ مالعمل وقتها ))


دلالي ليس له حــد ,

(( عندما أتدلل وكل ماأتمناه مُجاب ,وبغمضة عين يحصل مالاأتوقع حصوله .. فــ كيف يكون مجرى حياتي ))

صـــــدمه ,

((حينما أكشف أوراق حقيقتي بــ صدفــه ))

مُحلةً لي .. ولكني صديقها وهي صديقتي ,

(( عندما أراها وأسمع شكواها .. وأبادلها بنفس الشعور , تشعر بما يجول بخاطري ولكنها غامضه معي لاأشعر بما تشعر الا أن تكلمت وافصحت لي عما بــ نفسها ))

أتقي شـــر الحليم إذا غضب ,

(( الحلم صفه ذاتيه بــ شخصه .. فـ حلمهُ طويل , ولكن عندما يثور غضبه ينسى كل ماحوله ))

هذا كل مايسعني أن أكتبه بما تتضمنه روايتي (( الثانيه )) , آروي ضمآآ شوقي بسكآآت , والكثير الكثير ســ تتعرفون عليه عند المتابعه .. وماخفي أعظم ..



أسمى التحايا ,
خآنتني أحاسيسي ,

خآنتني أحاسيسي ©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©

التعريف بالشخصيات ..
عائلة حمد ..
زوجته اصايل ..
اولاده : ((عماد 31 سنه)) ((اياد 28 سنه)) (( ياسر27 سنه)) ((زياد25 سنه)) ((جهاد23 سنه))..
بناته : (( صفاء 22 سنه)) (( هناء 21 سنه)) ((بهاء19 سنه)) ((دعاء 14 سنه))
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
عائلة عبدالعزيز ..
زوجته ســاره ..
اولاده: (( فهد 29 سنه)) (( فواز 27 سنه)) ((فيصل 14 سنه))
بناته: (( غــزاله 18 سنه)) ((عـــزه 17 سنه))
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
عائلة خالد ..
زوجته وداد ..
اولاده : ((هشام 27 سنه)) ((عصام25 سنه))
بناته: ((شهد 19 سنه )) ((عهد 17 سنه))
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

عائلة عبدالله ..
زوجته عاليه ..
ولده : ((علاء 13 سنه))
بنته : (( الاء 20 سنه))
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
عائلة سعود ..
زوجته : وصايف ..

ولده : ((زيد 27 سنه ))
بناته : (( نهاد 19 سنه )) ((ريفان 17 سنه))
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
عائلة عبدالرحمن ..
زوجته جواهر ..
ولده : (( سلمان 24 سنه)) ((أسامه 15 سنه))
بنته: (( كيان 16 سنه))
أخت عبد الرحمن : ((زينب 21 سنه))
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
عائلة تركي ..
زوجته نوره ..
اولاده : (( رياض 28 سنه)) (( فراس 26 سنه))
بنته : (( سمــا 18 سنه))
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
عائلة طلال ..
زوجته هيفاء ..
ولده : ((الوليد29 سنه))
بناته : (( النور 21 سنة)) (( الريم 19 سنه)) ((الغاليه 18 سنه))

ملاحظه ..
(( حمد وعبد العزيز وسعود وعاليه و جواهر و وداد)) أخوان وخوات
((عبدالرحمن وساره ووصايف و نورة وزينب)) أخو وخوات
((خالد و عبدالله وتركي وأصايل)) أخوان واخت
((عائلة طلال )) من معارف حمد (( بوعماد)) ومعارف ولده عماد
(( صفاء زوجة رياض))
((هناء مخطوبة لـــ فواز ))


بسم الرحمن ..

(( البــارت الأول ))

في مدينة الخبر الساعة 9 بالليل بــ قصــر حمد بتحديد ..
حمد((بوعماد)) بـغرفته واقف قدام التسريحه يضبط شمآغه واثناء ماهو يضبط شماغه : اصايل أنا راح ارجع متأخر اذا احتجتي أي حآجه دقي علي قبل لاأرجع .
أصايل الي واقفه خلفه وكانت ماسكه العطر من شان تبخ عــ ثوبه أبتسمت : تسلم ياتاج راسنا حآجتي هي ترد لنا سالم ..
التفت عليها حمد بعد ماضبط شمآغه مبتسم : يسلمك ربي ويخليك يالغاليه .
أصايل أبتسمت وصارت تبخ العطرر عــ ثوب حمد : ويخليك يارب .

بــ صالة القصر كان ياسر واياد والبنات الي هم (( هناء ودعاء وبهاء )) جالسين
ضحك وحكي ومزح ..
أياد : كلها اسبوع وتبتدي الدراسه من جديد
هناء ابتسمت: لكن انت مداوم من الاسبوع الي فات
أياد يعمل نفسه مغرور: ههههه .. وش أسوي دكتور جامعي وعلي طلب
ياسر ابتسم ورفع حآجب : أقول أبلع العافيه مسوي فيهآ ملك جمال
بهاء ابتسمت : وربي أياد جنـــــــآن لدرجة بنات الجامعه تتكلم فيه والي معجبه به والي تقول ياليت دكتور أياد ياخذ ساعه اضافيه على محاضرتنا ..
أياد ابتسم و يناظر ياسر بنص عين : هــآ ..مين الي يبلع العافيه ذا الحين.!
ياسر رمى الخداديه على أياد : ماأحد راح يبلعها غيرك ههههههههـ
هناء مبتسمه : بهاء ..!
بهاء : هلا ..
هناء مبتسمه :وشو مناسبة كلامك .. يقالك تبغاين تردين اعتبار اياد((وناظرت لــ ياسر)) من يسوور فديته ..!
بهاء :ههههههـ ..صح عليك ..دايم تفهمينها ..
ياسر: هنــو ..!
هناء: عيون هنــو ..
ياسر يبتسم ابتسامه يستفز فيها بهاء : ياشين الي يحشرون حالهم حتى بالمزح ..
بهاء رمت عليه الخداديه : ياالله منك ياسر ..سخيييييف
ياسر :هههههههـ ..
اياد : ماعليك منه هو منقهر لكن انتي كل مره اقهري مندوب مندوبه ..
بهاء تعمل حالها مغروره ابتسمت : تآآمر أنت ..
ياسر مبتسم بكل ثقه : هــذا إذا قدرتي ..
(( طبعا كل كلامهم مزح × مزح))
دعاء تتحمد عليهم مبتسمه :الحمدلله والشكر ..أخوان كل واحد قريب يطق الــ ثلاثين وهبالهم هبال اطفال ..
ياسر ابتسم على كلام اخته ورفع حآجبه : ابلعي العافيه أنتي الثانيه ..((وأشر عــ نفسه وعــ اياد)): وبعدين باقي لي عــ الثلاثين سنتين وايوود باقي له سنه
دعاء ابتسمت ووقفت رايحه لغرفتها : افف منك ياسر ماعندك غير ذي الكلمه ابلعي العافيه وابلعي العافيه
هناء تسئل اختها : على وين .!
دعاء ناظرتها : على غرفتي اشوف وشو ناقصني ووشو الي لسا ماجهزته للمدرسه ..
بهاء تبغآ تجنن دعاء : تصدق ياسر ..!
ياسر عرف غاية بهاء ناظر لــ دعاء وبعدها ناظر لــ بهاء : بعدني ماعرفت عشان أصدق ..
بهاء تناظر دعاء بنص عين : اول اسبوع ونــآسه ماندآوم ..
ياسر يبغا يجنن دعاء : لآآآآ .. زين زين ..ياليت حواء ماتداوم عشان ترفه عن حالها بــ هــ الاسبوع ..
(( ياسر دايم يسمي دعاء حواء لانو دلعها خلقه ولانو ابوه دايم يدلعها ومايرضا احد يغلط بحقها ومن زود حساسيتها ورقتها واقل حاجه تنزل دمعتها صار يسميها حــواء ولانو يقول عنها حــواء شكل ومضمون))
دعاء عرفت مقصدهم ابتسمت ناظرت هناء: ياالله هـــنو ياشين الي يعملون حالهم يقهرون غيرهم لكنهم مو قادرين ..((وبعدها ناظرت ياسر بنص عين وكانت تغلي من داخلها لكنها مابينت للي حولها لانو ماتحب ياسر يقول لها حواء وياسر يعرف انها ماتحبه لو قالها كذا لكن يتعمد)) : وياشين الي يقولون لي حــواء وأنا أسمي دعــاء..
اياد :هههههههـ..تعجبني من ششفتك حـــواء ياياسر حس لها ايقاع خاص ..
ياسر استرخى وصار يساسر اياد بخبث كون انهم عــ كنبه واحده : لاتتخيلني غــزالتك ..هااا..!! أنا ياسسر ..
اياد مامسسك نفسه لانو دايم ياسر عليه شفرات مو طبيعيه: هههههههههههههههههـ .. أشك شارب شي اليوم ..
(( اياد من يوم مانولدت غــزاله وابوه وعمه عبدالعزيز سموهم لـ بعض غزاله لــ اياد واياد لــ غزاله لدرجة كل منهم تعلق بــ الثاني))

هناء :ههههههههه عليكم هبــل موطبيعي اليوم ..الله يستر من هبالكم ..
ياسر يأشر على هناء بابتسامه : ابلعي العافيه انتي ..
دعاء صعدت الدرج الا بنزلة بوعماد : هلا بـ دلع كله ..
دعاء ابتسمت : هلا بــ تاج راسنا كلنا (( وباست راسه))
(( دعاء دلوعة ابوها يموت عليهآ .. كل طلباتها مجآآبه عنده .. بوعماد مو مقصر عن اعياله بنات واولاد أي شي يحتآجونه يلبيه لهم يكفي حنانه وطيبة قلبه
لكن دعاء اصغر واحده من بينهم عشان كذا مدلعها بزياده))
بوعماد : تبوسين الكعبه حبيبتي ..
دعاء :ان شاء الله ..
أصايل : وين اخوانك وخواتك ..
دعاء مستنده على سور الدرج وتتكلم بدلعها المعتاد خلقه(( دلع رباني)) : عماد طلع وزياد لساماوصل من الإمارات وجهاد موهوون وصفاء جاء رياض وأخذها وياسر واياد وهناء وبهاء جالسين بصاله ..
بوعماد يكمل نزوله من الدرج بمعية أصايل : وأنتي ليه ماجلستي معهم ..؟
دعاء تمشي وراء ابوها : هههه بابا جلست معهم لكني الحين بصعد على اساس اشوف النواقص للمدرسه قبل لانبلش دراسه ..
بوعماد : تعالي أجلسي معنا حاب اجلس معكم قبل لااطلع .. واذا طلعت اصعدي وشوفي وش ناقصك ..
اصايل : اسمعي كلام ابوك حبيبتي ..
دعاء ابتسمت :أن شاء الله ..

بــ قصر ثــاني يغلب على تصميمه نوع من الطابع الأوروبي وهو قصر عبد العزيز ((بوفهد))..
كانت ساره (( ام فهد)) جالسه عــ كنبة الصــاله وواضعه رجل عــ رجل وكانت تقرأ بــ كتاب ثقافي وكانت مركزه بقرائتها لكن قطع عليها صوت ضحك غـــزاله الي انزلت من الدرج وعـــزه الي أطلعت من الأصنصير كانوا متعمدين كل واحده تنزل من مكان من شــان يعملون أكشششن وأشوية أستهبال ..
أم فهد : أنا أشك أن كل واحده منكم تعاني من انفصال اسلاك بعقلها ..
عــزه برجــه وهبال: ههههههههههههههههههههـ .. وش فيك ماميتو أرتعبتي كذا ..!(( وجلست عـ الكنبه بجنب أمها وباستها من خدها))
غــزاله كانت كآتمه ضحكتها على كلام ورعبة أمها الي بانت عــ وجههاا وجلست بالجنب الثاني ناحية امها وباست راسها وبنعومتها الربانيه وصوتها الناعم خلقه: ماما حياتي مالها داعي الرعبه انتي عارفه أهبالنا كل ليلة سبت ..
أم فهد أرفعت النظاره من على عيونها وابتسمت عـ الخفيف : ربي يخليكم لي حبيباتي ومايحرمني منكم ولامن هبالكم وضرباتكم الي تضرب فجائه ..
عــزه ضحكت بصوت عالي وخاصه انو صوتها فيه بحه لكن لايقه على صوتها الأنثوي وكل الي بالبيت يميزون صوتها عن الف واحده :ههههههههههههههههههههـ أما ضرباتنا هذي ششي ثاني .. من دونها ماحس بحلو الحياه ..
أم فهد وغزاله : هههههههههههههـ
غزاله : عليك طلعات ياعــزه والي يششوفها طلعات واحده مسسترجله ..
عزه وقفت بثقه وكبرياء وابتسسامه مثيره ورفعت راسسها فوق ورفعت حاجبها : أكيد حبيبتي.. ((وناظرت غزاله بنص عين بـ مزح)): دام اخوي فواز توقعي مني ذا الششي ..
أم فهد أبتسمت وأمسكت بنتها من ايدها وجلستها عــ الكنبه وبــمزح : تكفين حبيبتي أنتبهي عــ حالك ..
الا بدخلة فواز للبيت وقرب من عندهم وباس راس أمه وجلس بجنب عــزه ووضع رجل عــ رجل وحاوطها من أكتافها بيده : وش فيها دلوعة أخوها ماخذها الحماس ..!
عــزه أبتسمت أكثر وهي تلعب بأطراف شماغه بدلع عفــوي :لأنو حــل طاريك..
غزاله وقفت وأبتسمت بــ مزح : ياالله من ذول ذا حين وش بيفكنا من حوارهم البايخ.!
أم فهد أبتسمت وبــ مزح : وش حارقك غزوول ..! أخو يدلع أخته ..
فــواز أبتسم وهو ينزل شماغه: صحيح وش حارقك..!..هذا انتي طايحه اسرار مع فهــد ..
((غزاله خجوله بــ قوه بــ سهوله تستحي وفواز يعرف انها تستحي من أبسط حاجه وكان يتعمد يجيب طاري فهــد لانو غزاله خزانة أسرارها فهــد أخوها))من الخجل صارت معالم وجههاا كله خجل ومشت بتصعد عــ غرفتها وأثناء ماهي تمشي أبتسمت : دُب ماراح أرد عليك ..
فواز طول ماهي تمشي يناظرها لحد مادخلت الأصنصير (( فــواز يموت عــ خواته يحسهم عيونه الي من دونهم تظلم دنيته لكن قلبه يميل لــ عــزه أكثر لانها دايم تستهبل وتمزح أكثر من غــزاله وفواز يحب ذا الصنف من البنات عكس غزاله تتصف بالخجل وعاطفيه أكثر من عــزه بكثير
وكون انو فهد يميل لــ غزاله أكثر من عــزه وذا الشي أثر على نفسية عــزه وكانت تتحسس من تصرفات فهد معها انو مايعير لها اهتمام كثير فــ طنششت شعورها هذا بعد ماخبرها فواز وقال لها أنو مثل ماغزاله لها فهد أنا لك ومن ذاك اليوم تعلقت باخوها فــواز كثيير))
لازال فواز عـ ابتسامته وناظر لــ عزه : هههههـ سيطر عليها حياها واضطرت تقوم ..
عــزه :ههههههـ فديتها أختي دايم تخجل ..
أم فهد : حرام عليك فواز خجلتها حد ماقامت ..
فواز :ههههه يمه حبيبتي وربي أحبها لكن احب أخجلها ..
عـزه تستهبل وقفت وتخصرت وميلت راسسها: ياسلام .. أنا أغــار..
فواز مسكها من يدها وجلسها مبتسم : أجلسسي يابنت مو وقت استهبالتك ذا الحين وخبريني عن هنــو ..
أم فهد ضحكت عـ تصرفاتهم وقامت مكان ثاني من شان تكمل قرائتها ..
عــزه أبتسمت بخبث: آممممم مهم..!!
فواز يعرف حركات عــزه وتعابير وجهها أبتسم هو الثاني بخبث وضيق عيونه وقرصها من خدها عــ الخفيف: أقول بلاهآآ اللعانه وخبريني أخلصي..
عــزه أبتسمت : ههه طيب راح أقولك ..



>>> يتبع

خآنتني أحاسيسي ©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©


نرجع لــ قصر حمد (( بوعماد)) من جديد لازال جالس بــ الصاله حكي وضحك مع اولاده وبناته وزوجته وناظر لــ ياسر واياد مبتسم : الا صحيح ((وأشر عليهم)) : أنت معه متى ناوين تفرحوني .!
ياسر صار يتحسس دقنه وابتسم : يبه .. اظن ان عماد عقبه بطريقنا اذا هو تزوج يمكن ((وأشر على نفسه واياد يستهبل)): حنا نتزوج ..
اياد ضرب ياسر عـ الخفيف :ههههههههـ .. أتوقع كلامك صدق ..((وناظر لــ ابوه)) :وبعدين يبه الكل يدري انو أنا لــ غزاله وغزاله لي فــ أنا ((أبتسم بــ مزح)) :باعتباري نص مرتبط..
بوعماد ابتسم ووقف على اساس بيطلع : اقول أنت معه ..بلاه المزح بذي الأمور ..فكروا زين وأخطبوا بذي الفتره ((وناظر لــ اياد خاصه)) : وبعدين انا مانسيت ذا الشي انو انت وغزاله لــ بعض لكن الي اقصده ناحيتك نتقدم لها أبشكل رسمي ونتفق معهم على كل حآجه ..((وناظر لــ ياسر)): واذا على عماد ياما جلست معه وقنعته لكن مافي فايده مصــر أن مايتزوج الا اذا اضربت بــ مزاجه عــ قولته ..
بهاء تنهدت مبتسمه : آآآه بنشوف مزاجه وين راح يوصله ..
ياسر ابتسم لــ بهاء : لاتخافين راح يوصله (( وصار يناظر للي حواليه وهو يحك شعره عشان يرقع لانو نسى نفسسه كان بيفك تشفيراته)) :لــ ...آآآآآآآ........... أحم
مااحد فهمها غير اياد كتم ضحكته بقد مايقدر و ارحمه وسكت ..بوعماد : المهم لاتنسون الي قلت لكم اياه ..ابغا افرح فيكم قبل لاأموت
الكل : لآآآ ..اسم الله عليك ..
أم عماد : جعل يومي قبل يومك يالغالي ..
الكل :أوووه ..أووووه ..
ياسر قام من عند اياد وجلس عند أمه وحاوطها من أكتافها وناظرها : يعني ذا الحين بتفهمينا انو ماتستغنين عن ..(( وناظر ابوه بخبث)) : عن بوعماد ..
أم عماد ابتسمت وضربت ياسر على كتفه بــ الخفيف : وهذا أنت .! ماتجوز ..!
اياد قام لعند ابوه ووقف جمبه وحاوطه من اكتافه وناظره : وأنت يبه مالك غنى (( وناظر لأمه)) : عن أصايل ..
بوعماد : هههههه أستح ولاعاد تقولها أصايل ..
ياسر باس امه من خدها : ربي يخليك لنا يالغاليه ..
هناء : اقول .. لاعاد تسوون لنا مسلسلات تركيه عــ هالمساء ..
دعاء ابتسمت : اساسا مااحد يحفــل بالبيت واخوك ((وأشرت عـ ياسر))هذا موجود..
ياسر وقف مبتسم :أحم احم .. (( وناظر لــ دعاء وضيق عيونه)) : حـــواء ..!!
دعاء وصلت حدها وقفت وتخصرت وبصوت عالي : بابا .. شووف ياسر كل ساعه والثانيه حواء وحواء .. مستهزئ فيني لأبعد الحدود
بو عماد ناظر لــ ياسر: يسوور ..هذي دلوعة البيت لاعاد تزعلها ..
ياسر ابتسم يستهبل: أووه سوري .. أنت تآآمر يبه ..
اياد ابتسم وهز راسسه على استهبالات ياسر ((وخاصه انو ياسر دايم يموت ويتفنن باستفزاز دعاء مع انو يحبها لكن ياسر من النوع الي يحب يستفز ويجنن الواحد ويعصب به غصب ..))
بوعماد : يالله في أمان الله ..
أم عماد : الله معاك ..
ياسر بجديه : يبه رايح عـ مجلس العايله ..(( بوعماد ونسايبه واخوانه واولاد اعمامه عندهم مجلس خاص باسمهم .. كل ليلة سبت يتجمعون فيه ))
بوعماد وهو يمشي لــ الباب : ايه .. ليه .!
ياسر وهو يتوجه لـ الأصنصير بيصعد لــ غرفته : ابد سلامتك ..لكن أحتمال امر عندكم أنا وفواز..
بوعماد وهو يفتح الباب : حياك ..


بــ بيت ثاني يغلب عليه طابع الفخامه والنعومه بنفس الوقت.. بيت خــالد (( بـو هشام))
بالحديقة الكبيره المحفوفه بــ الشجر والزرع ويتخللها الورد .. كانت أم هشام (( وداد )) جالسه عــ الكرسي ومقابلها عــ الكرسي الثاني عصــام : ليه مارحت مع ابوك وهشام عـ المجلس .!
عصام وهو يشرب الكاااافي : مدري حس مالي خلق أطلع وبعدين يكفي علي دوام بكرا ..
أم هشام تنهدت : أنت الي أخترت انك تشتغل مع ابوك .. فــ كون قد المسؤليه وأتحملها ..
عصام وهو يوضع الكااافي عــ الطاوله وتتكئ بيدينه عــ الطاوله : آمنا بالله..أنا أخترتها, لكن أبوي حسسه يضغط علي بالشغل أنا يوم أني أخترتها حسبت بيكون الشغل بــ مزاجي ماحسبته بيكون انتظام وأوامر بذي الطريقه ..
(( عصام يشتغل بشكرة أبوه لانو ابوه يمتلك كذا شركه وسوقها مااشي صح .. وعصام لما تخرج من الجامعه ماحب أنو يقدم عـ وظيفه على حسب التخصص الي دارسه (( تربيه خاصه )) لانو كانت رغبته انو يشتغل مع ابوه باحدى الشركات عــ اساس يشتغل عــ حسب مزآجه ورواقته لكن خاب ظنه ساعة ماشاف ابوه منتظم معه ومايسمح له باجازات او بريكات الا لــ الضروره ))
أم هشام : تحمل ماخترت ..
عصام تنهد : نتحمل وش ورانا .. (( وقالها بــ طنز)) : لاحقين خيير ..
رن جوال عصام ورد مبتسم : اهلين ..
جهاد الي يتجول بــ المول بمعية أحدى خوياه : هلا والله .. أخبارك .!
عصام يلعب بمفاتيحه الي عــ الطاوله : الحمدلله ابخير دامك أبخير .. وأنت .!
جهاد مبتسم : نشكر الله ونحمده ..أبسئلك ..وينك .!
عصام لازال على وضعه : بالبيت ..ليه .!
جهاد :هههه ..انا قايل أنت حرمه دايم بالبيت ..
عصام : هه ..أقول أنثبر تدري فيني طبعي مزآجي اذا طقت براسي أطلع طلعت ..
جهاد : ههههه .. المهم مو ذا موضوعي ..
عصام عقد حواجبه : أجــل ..!
جهاد : أبغا أسئلك عندكم مجال بأحدى شركات خالي.!
عصام :الشركه الي انا فيها لا مافيها مجال لكن أسئلك ابوي لو بغيت عن الشركات الباقي ..
جهاد برجآ : تكفى والي يرحم لي أمك أسئله ضروري ..
عصام : طيب لي مين ..!
جهاد : واحد من خوياي ..
عصام : وشو مستواه الدراسي ..!
جهاد : ثانوي ..
عصام : صار اسئلك ابوي واشوف وش يقول .. وبعدين تعال ليه ماكلمت خالي ..!
جهاد : انت عارف ابوي مايثق بــ أحد من ناحيتي هذا أولا وثانيا ابوي مايقبل الا بمستوى دراسي جامعي ..
عصام صار يمرر يده بين شعره : أهآآآ .. خير ان شاء الله ..
جهاد : اعتمد.!
عصام ابتسم:أعتمد خلاص
جهاد : سلم لي على عمه وداد ..
عصام أبتسم وناظر لــ أمه : يسسلم عليك جهاد ..
أم هشام أبتسمت وبــ عتب : السلام مو بالجوالات ولا من بعيد .. يعرف انو عنده عمه تسئل عنه وتحبه .. (( وداد تموت على أولاد اخوها وبناتهم واولاد اختها وبناتهم ))
عصام مبتسم :سمعت كلام عمتك ..!
جهاد : هههههه .. ايوآآ سمعتها .. ابذمتك أترك الصوت عــ سبيكر ..
عصام : هه ..أوكِ (( ووضعه عصام عــ سبيكر)) : وهذا وضعناه سبيكر ..
جهاد : عمه وداد ..تكفين لاتزعلين ماقدر عــ زعلك أنا
أم هشام : أيه اكذب علي بــ كلامك هذا ..تفكرني بزر عــ طول برضى ..
جهاد :ههههههه وش ذا الكلام عمه أنتي تاج رااسي ..لكنك تعرفين الدنيا مشاغل..
أم هشام ابتسمت وبــ طنز ممزوج بــ مزح: وش مشغول فيه يابعدي ..!
جهاد : طلعات وتجهيزات للجامعه وهنا وهنا .. خابرتني أنتي ..
أم هشام :آآآه منك ومن فرارتك بالمولات .. أبذمتك وش تسوي بالمولات كل يوم ..!
(( جهاد داايم بالمولات طبعا مو لحاجه لكن جهاد من النوع الي يحب يغازل وماخذ الدنيا والحياه على ذا المحمل ..غيرته شبه معدومه ماعنده الغيره الملحوظه عــ نفسه أو حتى عــ خواته .. يحب يعاكس ويغازل ويلعب عــ بنات خلق الله ويتسلى عــ قولته ))..
جهاد أبتسم ومو عارف وش يقول :آآآآ ... أتمششى مع خويي عادي ..
أم هشام فاهمه أولاد اخوها وأختها صح : علي أنا تتمشى .!
جهاد : ههههههههه عمه .. خلاص أنتي كاشفتني وعارفتني مالا أمها داعي السالفه ذي ..
أم هشام : لي جلسه معك لكن اصبر علي ..
جهاد : ههههه عصام تكفى صرف ..
عصام : هههه والله تحمل انت الي طلبت السبيكر ..
جهاد : مالت ثم مالت ثم مالت .. اقول عمه ..
أم هشام :خير.!
جهاد يحاول يرضي عمته بطريقته : عمه تكفيين ياأحلى عمه انتي هههه لايحز بخاطرك قطاعتي ..ان شاء الله قريب أجي لـ عندك ..
أم هشام ابتسمت : أنشووف ياولد أخوي ..
جهاد : ههههه طيب مع السلامه ..
عصام وأم هشام ابتسموا : مع السلامه ..

عـــ الساعه 12:30بنفس الليله ..
بــ بيت ثاني بنفس فخامة بيت (( خالد )) وهو بيت (( تــركي , بو رياض ))
بــ جناح رياض الي ببيت أبوه لانو رافض يسكن بــ بيت لحاله برغم انو ابوه مو مقصر معه لكن هو تعود على وجود امه وأبوه وهذا الدافع الي عشانه ماطلع بــ بيت لـ حاله , رياض جالس بــ مكتب جناحه وخاصه انو جناحه كبير جالس بمكتبه وحواليه اوراقه المبعثره من معملات وملفات تبع الشركه واالاااب تبعه قدامه
وكان مندمج بــ شغله ..
بــ صالة الجناح كانت صفاء جالسه عــ الكنبه وتفر بين القنوات من الطفشش
لانو رياض عملي منشد لــ عمله كثير وخاصه انو يشتغل مدير بأحدى شركات أبوه , وأبوه يثق بشغله ثقه عميااء .. فــ ماحبت صفاء تقطع عليه شغله ..
بعدر نص ساعه بضبط خلص رياض من شغله وسكر الاااب وقام من على الكرسي وتمدد وبعدها طلع لــ عند صفاء وراح جلس عــ الكنبه بينهم مسافة شبر
صفاء ناظرت له : هآآ حبيبي خلصت شغل.!
رياض ناظرهاوابتسم ابتسامه باهته : ايوآآ ..
صفاء : طيب ..موناوي ترتاح كون بكرا عندك دوام ..
رياض لازال عــ ابتسامته : هه الا ناوي أنام ((ووقف )): تصبحين عــ خير ..
صفاء انقهرت من تصرفه لكن مابينت له أبتسمت : تلاقي خير ..
مشى رياض من عندها ودخل عــ الغرفه .. صفاء أنقهرت من تصرفه وانغماسه بشغله والشركه بشكل ملحوظ لانو اهتمامه لــ شغله شاغله أحاسيسه وشعوره عن صفاء .. وحتى لو حس ناحيتها يعاملها بششكل رسمي في كل حآجه ..وصفاء ماتحب ذا النوع ..غمضت عيونها بألم وبنفسها : آآه من تصرفاتك يارياض ..



>> يتبع

خآنتني أحاسيسي ©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©

بـــ قصر حمد (( بوعماد )) الكل نايم عدا ياسر الي يشاهد الفيلم عـــ أم بي سي تو
وأصايل الي جالسه عــ النار وتهز رجلها بشكل تلقائي بسبب توترها لانو قلبها مشغول عــ حمد : ياسر ..
ياسر مندمج مع الفيلم : همممم
أصايل بانفعال: ياســـــــــــــر ...
ياسر الي ألتفت من تلقاء نفسه عــ أمه عقد حواجبه : يمه ..وش فيك .!
اصايل : أبوك ..
ياسر قام عند امه ومسك ايدها : ابوي وش فيه .!
اصايل : الى الآآن مارجع عــ البيت .. وقلبي مشغول عليه ..
ياسر : يمه ..الله يهداك الغايب عذره معه.. ((وناظر لــ الساعه وأشر عليها )): والحين لساتها الساعه 1 ان شاء الله عــ 1:30 (( أبتسم بخبث وغمز )) : يششرف حمد ..
أصايل أبتسمت غصب برغم انشغال قلبها عــ حمد : هذا أنت ماتجوز عن تصرفاتك ..
ياسر باس راسها : انا متعمد اتكلم بذي النبره عشان ست الحبايب تفرد وجهها ببتسامتها الي ترد الروح ..
أصايل مررت يدها بين شعرات ياسر : ربي يخليك لي حبيبي ..


بــــ قصر آخــــر متميز بقمة فخامته وهو بيت (( طلال , أبو الوليد ))
كان الوليد جالس بــ مكتبه ويشوف حسبات الشركات تبعه الوليد دآخل تنافس مع شركات ابوه (( شي غريب ولد يدخل تنافس مع ابوه لكن الوليد مبدئه الشغل شغل .. مايعرف أحد فيه ))
وأثناء مـــاهو يتابع حسباته حب يريح اشوي لانو قرابة الساعتين وهو ينظم ويرتب لحسابته طقت براسه انو يفتح الايميل تبعه .. فتح الايميل عــ اووف لاين وراح للبريد عـلى طول وفتح الرسائل الي شدت انتبهاهه فتح الاولى والثانيه والثالثه وعند الرابعه لفتت نظره ذي الرساله كون انو مرسول معها كذا ايميل ..لفت نظره ايميل أعجبه النك وابتسم ابتسامه بروقان ممزوجه بــ تعب وعلى طول أضافه عنده ..


نرجع لـــ قصر حمد ..
اصايل بغلق : ياسر يمه .. الساعه صارت 2 وابوك لسام ارجع وللمره الألف دقينا عليه مايرد .. أنا حاسني قلبي فيه حآجه ..
ياسر : يايمه ..ياحبيبتي ..يالغاليه أنتي .. استهدي بالرحمن وأدحري الشيطان عنك .. ان شاء الله بيرجع وبدل ذا الوسواس قومي توضي وصلي لك ركعتين وادعي ربك يرجع لنا سالم ..
اصايل حست براحه من كلام ياسر قامت بتتوضأ الا بدخلة عماد , وصل لــ عندهم: السلام عليكم ..
ياسر وأصايل : وعليكم السلام ورحمة الله ..
أصايل عــ طول راحت رقب ولدها عماد ومسكته من كتفه : يمه عماد ماتدري عن ابوك..!
عماد الي يناظر أمه أستغرب من مسكة امه لــ كتفه ونبرتها بذي الطريقه عقد حواجبه : لآآ .. هو الى الآن ماجاء .!
اصايل دموعها على وشك تنزل : لا ماجا ودقينا على جواله للمره المليون ومارد علينا ..
ياسر راح قرب عماد : حتى الساعه11:30 دق عليه زياد على اساس يطمنه على رجعته من الامارات ومارد ..
عماد رفع حآجب ودخل يده بجيب ثوبه بشكل سريع : لآآآ .. المسأله فيهآ أن .. غريبه ابوي لذا الحين ومايرجع عـ البيت وخاصه بكره عنده اجتماع بشركه..
مسك جواله ودق : ألـــو ..
الوليد مبتسم بروقان: ياحي الله ذا الصوت ..
عماد معقد حواجبه وقلبه مرتعب على ابوه : ربي يحيك .. الوليد أبغا أسئلك ..
الوليد استغرب من نبرة عماد : أسئل ..!
عماد : الوالد الي هو ابوك .. متى طلع من المجلس ..!
الوليد عقد حواجبه : مدري كم بضبط لكن اتوقع الساعه 11 ليه..!
عماد صار قلبه يدق : لا مافي حآجه بعدين أكلمك ..
الوليد :عماد وش فيه..! أرعبتني..
عماد بعصبيه : قلت لك بعدين ..مع السلامه (( وسد الخط من غير لايسمع رد من الوليد ))
أصيل برجآ : عماد .. اذا تعرف حآجه عن ابوك خبرني لاتتركني بحيرتي ..
عماد : الى الآن ماعرفت حآجه عشان اخبرك اياها يايمه ..هــدي
وبعدها ناظر لــ ياسر و سحبه من يده وصار يمشي .. ياسر عقد حواجبه ووقفه : على وين ..!
عماد بعصبيه : ماهو بــ وقت السؤال ذا الحين لازم نلاقي ابوي قبل الفجر ..
ياسر كان لابس بنطلون جينز واسع اششوي وتي شيرت : طيب أنتظر البس ثوبي ..
عماد كان لابس ثوبه وشماغه : مو ملزوم تلبس ثوب حنا بندور ابوي ماحنا رايحين مكان ولا زياره ..
أصايل مشت وراهم ووضعت يدها على كتف ياسر : حبيبي مو لازم تبدل أهم شي يرد ابوك لنا سالم ..
ياسر ماحب يطولها تنهد : طيب طيب .. خلاص مشينا ..
أصايل : أمانه عليكم اذا عرفتوا حآجه خبروني..
عماد التفت على أمه : يمه أنتي نامي وحنا لو عرفنا حآجه جيناك ..
اصايل بألم :ماراح انام الا لما اشوف ابوك ..
عماد تنهد وهز راسه وطلع ..(( وطلعوا وركبوا بسيارة عماد ))


تـــــوقعاتكم .. من خلال ماقرأتموه..!
أسمى التحايا ..
خآنتني أحاسيسي ,

ضمني بين الاهداب ©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©

السلام عليكم..,.
.
.
.
القوانين..,
http://forums.graaam.com/238622.html
.
.
موفقه عزيزتي..,
.
.

خآنتني أحاسيسي ©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©

المشاركة الأساسية كتبها ضمني بين الاهداب اقتباس :
السلام عليكم..,.
.
.
.
القوانين..,
http://forums.graaam.com/238622.html
.
.
موفقه عزيزتي..,
.
.


وعليكم السلام ورحمة الله ..

تسلمي لي غاليتي ..

ورب يوفق الجميع ..

نورتي.,

روح زايــــد مستشــ¸.·* غرام *·.¸ـــاري

وعليكم السلام


بالتوفيق ان شاء الله


يعطيك العافيه

Lipton تلقيمه ©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©

باين انه البدايه روعه

كمليها و ان شا الله اكون من متابعينك

يعطيك العافيه

كبيره بمعاناتي ©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
كل عام وانتِ بخير
البارت مررره روعه
امممم اتوقع بو عماد صاير له حادث

عشق .. ©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©




لمآ أتوقع ان تكون البدايه بهذه الروووع ـــه فهي حقــاً تشجــــع لمآ بع ـــد ...


أشعر ان هذه الروايه سيكون لهآ طآبــ ع خـــآااص


ومن تخمينآتــي :

أتوقع انو بو عمــآد صآر له حاجه لكن مو موت بس الله أعلــم شنو هالشي ..!i!i

ومن الاشخاص :

زيــــد ويآسر دخلو مزآجي << عــآد مدري ليه

وهذا جهــآد ماهظمته وماستلطفته

<< أراء فقــــط ^^


ننتظر المزيـــــد لنضع تخميناتنآ بين يديــك



{{ أعذب تحيه لسمو روحـــكـ .. خآنتني أحاسيسي

من عشــــق .. }}




أدوات الموضوع
طريقة العرض

موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات
جميع الحقوق محفوظة منتديات غرام
iTraidnt by ROMYO
جميع الحقوق محفوظة منتديات غرام
iTraidnt by ROMYO

SEO by vBSEO 3.6.1