غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 1
قديم(ـة) 25-07-2006, 10:19 PM
صورة Halolo99 الرمزية
Halolo99 Halolo99 غير متصل
أســ غرام ـــد
 
Post وظيفة العمر...للخريجين الجدد والعاطلين عن العمل..!!


أحبائي سأقدم لكم موضوع جديد عن كيفية الحصول على وظيفة العمر أو مهنة الأحلام ..
وفيه نصائح عملية للخريجين الجدد، ولكل من يبحث عن فرصة عمل أفضل، وكل من يعاني من حالة عدم الاستقرار وعدم الأمان التي تسود سوق العمل اليوم. وحتى الراضون عن وضعهم الحالي قد يفضلون إلقاء نظرة على معدلات دوران العمالة في العالم، وكيف يمكنهم التقدم والترقي في عملهم وضمان الاحتفاظ به، والاستعداد للمستوى الوظيفي التالي، أو الوظيفة الكبيرة الآتية....

وسأقوم بأذن الله بكتابة الموضوع على أجزاء، آمل من الله أن يوفقني وأن تعم الفائدة على الجميع، ودعواتي لكم بالرزق الحلال، ودوام الصحة....

وسأتحدث عن أساسيات جديدة للبحث عن وظيفة، وسأقدم أيضا نصائح في كيفية إبراز إنجازاتك، دون الوصول إلى مرحلة الغرور والتباهي المقيت؛ وكيف تكتب سيرة ذاتية تلقى قبولا فوريا لدى أصحاب العمل والمديرين؛ وغيرها. وكلها نصائح مستقاة من أصحاب شركات توظيف وتدريب، ومديري موارد بشرية ومستشارين مهنيين محترفين ومخضرمين في هذا المجال. كما سأقدم الخبرات وقصص النجاح لأشخاص يحكون عن تجاربهم الناجحة والفاشلة على السواء في مجال البحث عن عمل، وأسباب نجاح أو فشل تجربتهم.
كذلك نصائح عن كيفية الاحتفاظ بوظيفتك ودعم موقعك في المؤسسة، وما ينتظره أي مدير ولا يعبر عنه صراحة، وما يبحث عنه كل مدير موارد بشرية دون التصريح به.
وسنناقش أيضا قضية هامة، هي: لماذا لا نرضى عن وظائفنا؟ قد يقول البعض أن بيئة العمل أو ضعف الراتب أو صعوبة التأقلم أو وجود مشكلات مع الرؤساء أو الزملاء هي من بين الأسباب. ولكن نرى أنك إذا كنت تحب مهنتك فعلا، فستحاول حل تلك المشكلات، بدلا من الهرب من المؤسسة عند ظهور بادرة أول فرصة للتغيير. فالسبب الحقيقي والأول وراء عدم رضاء الأفراد عن وظائفهم هو سوء اختيارهم من البداية. ولا نعني بذلك سوء اختيار المؤسسة التي يعمل بها، بل المجال ككل. إذ نرى أن الشخص يجب أن يكون أساس اختياره هو حبه لهذا العمل، ومن هنا تأتي الإجادة والتفوق والتميز.
أما النظر إلى عوامل أخرى، مثل الوظيفة التي تحقق دخلا أكبر، أو مجرد العمل في مؤسسة ذات اسم رنان وسمعة حسنة، فلن يحقق لك الرضا ولا الإشباع أبدا. كما ستجد أن محاولاتك للتفوق والتميز لن تنجح تماما، لأنها ليست نابعة من ذاتك، ولأنك لست ملتزما بهذا العمل مقتنعا به من داخلك. تعرف أولا على نفسك وميولك ونقاط قوتك. ثم ابحث عن عمل في هذا المجال. وستتفوق وتتميز وتحقق طفرات فيه، مهما كان مجاله متواضعا. فهذا هو سر النجاح.
من أسباب عدم الرضاء الأخرى :
1) الروتين والملل وعدم التجديد
2) خلافات مع المدير وتخوفات من عدم تعامله معك بأسلوب عادل
3) عدم التركيز في العمل بسبب الشعور بقرب الإحالة إلى التقاعد ( ينطبق ذلك بالطبع على فئة معينة فقط).
وهذه تأتي في مرتبة ثانوية بالنسبة للسبب الأساسي، وهو أنك لا تعمل في المجال المناسب لك.
أما كيف تتوصل إلى هذا المجال فهذا هو السؤال التالي الذي يجب أن نعرفة..!!
وذلك بالإجابة على الأسئلة التالية:
1) هل تفضل أن تكون قائدا مخططا، أم تنفيذيا جيدا؟
2) هل نظرتك للأمور ضيقة تعتني بالتفاصيل، أم عامة تهتم بالصورة الكاملة؟
3) هل تجد ذاتك في مجالات الإبداع الحر، أم تفضل العمل في ظل نظم ولوائح تساعدك على رؤية أوضح وأداء أفضل؟.
وهكذا تسير الأسئلة في تسلسل منطقي يؤدي إلى تعرفك على ميولك واتجاهاتك، مما يساعدك على اختيار المجال المناسب لك، وزيادة ثقتك في قدراتك عندما توظفها في اختيارك الصحيح.


مع تمنياتي للجميع بحياة مليئة بالسعادة والحــــب...

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 2
قديم(ـة) 26-07-2006, 12:15 AM
صورة Halolo99 الرمزية
Halolo99 Halolo99 غير متصل
أســ غرام ـــد
 
الافتراضي مشاركة: وظيفة العمر...للخريجين الجدد والعاطلين عن العمل..!!


الجزء -2-

يفشل معظم شبابنا في الحصول على وظيفة قبل أن يتقدموا خطوة إليها!
دائماً نسمع مثل هذه التصريحات التي تثير الكثير من المخاوف لدى الشباب المقبلين على التقدم إلى وظيفة ما.
الحصول على وظيفة فن لا يتقنه الكثيرون لأنه أساساً لا يدرس في أي منهج من مناهجنا التعليمية المكتظة بما "ثقل.. وفاض" فلا وزن لديها لمثل هذه المواضيع "التافهة"!
يبقى الخريج نهبا لنصائح فلان وفلان من الناس.. كل يسكب تجاربه "المحدودة" في دماغ هذا المسكين.. حتى يتوقف عن التفكير!
قد لا يعلم المتقدم للوظيفة أن طريقة كتابته لسيرته الذاتية تعد أول خطوة يخطوها نحو الوظيفة، فيما تعد المقابلة الشخصية هي الخطوة الثانية.
السيرة الذاتية بطاقة التعاون الأولى بينك وبين صاحب قرار توظيفك فلو أخطأت في كتابتها سيكون هذا الخطأ بمثابة العثرة الأولى في طريقك.

وبدلاً من أن تبحث عمن يكتبها لك بالفلوس.. يقدم لك المختصون في هذا المجال نصائح جوهرية في مجال كتابة السيرة الذاتية والتي يجب أن تتضمن ثلاث خطوات:
1- البيانات الأساسية (الاسم، العنوان، الوظيفة الحالية).
2- معلومات عن الدراسة الأكاديمية والشهادات التي حصل عليها الشخص.
3- الخبرات العملية والمجال الذي يرغب بالعمل فيه.
ومعلومات أخرى تضاف إليها (كالهوايات والنشاطات الأخرى) التي من الممكن أن تضيف قيمة إلى سيرتك.

كما ينصحون عند كتابة السيرة باستخدام أفعال الاثبات (أعمل) مع الاختصار والمباشرة في الكلام، وارفاق كافة المؤهلات.. ويراعى الابتعاد عن تضمين أشياء سلبية غير ضرورية، أو الشطب والكتابة فوق الأخطاء، أو وضع تاريخ معين على البيان، وعدم التنويه بقيمة الراتب الذي تقاضيته سابقاً أو المتوقع الحصول عليه.
أما مقابلة التوظيف فيبدو أنها الشبح المخيف الذي يلخبط كيان وأفكار المتقدم للوظيفة مع أنها فن له مفاتيحه التي تضمن نجاحه بإذن الله.
نصائح الخبراء هنا تبدأ بجمع أكبر معلومات عن العمل وصاحبه والتعرف على اسم الذي سيجري (أو يجرون) اللقاء، وحدد بدقة الأسئلة التي تريد طرحها أثناء المقابلة، وكن مستعداً لتقديم شرحاً وافياً عن مؤهلاتك والإجابة على الأسئلة التقليدية (وبإمكانك عمل بروفة مع أحد أصدقائك على كل هذا).. ومن المهم قراءة كتب تطويرية في مجال المقابلات الشخصية أو تصفح بعض المواقع المعنية على النت.
عليك ليلتها بالنوم الكافي لصفاء الذهن، والتأكد من مكان وزمان المقابلة والقدوم قبلها بعشر دقائق، بهندام حسن، مع احضار نسخ نظيفة عن وثائق العمل..
واحمل قلماً معك.
المهم في المقابلة - كما يقول الخبراء - أن تستمع جيداً، وتترك لنفسك وقتاً للتفكير قبل الإجابة، ولتكن إجاباتك مباشرة وصادقة.. تكلم بصوت واضح يمكن أن يسمعه الآخرون، لا تصدر إشارات أو ايماءات مربكة أو مثيرة للانتباه.. لا تدخن.. ولا تمضغ العلكة!

لو تقديت بهذا كله فسنقول لك حتماً "مبروك الوظيفة" إن لم يكن هناك:
- من هو أجـــدر بهــا منـــك.
- أو من لديه.. فيتامين "واو"!

سنكمل المشوار بأذن الله في الجزء الثالث...

مع تمنياتي للجميع بحياة مليئة بالسعادة والحــــب

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 3
قديم(ـة) 26-07-2006, 03:45 PM
صورة عهد الرمزية
عهد عهد غير متصل
©؛°¨غرامي ماسي ¨°؛©
 
الافتراضي رد: وظيفة العمر...للخريجين الجدد والعاطلين عن العمل..!!


Halolo99

مجهود جميل منك

ان شاء الله يستفاد من النصائح الي طرحتها بموضوعك

تسلم والله يوفقك ياارب

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 4
قديم(ـة) 26-07-2006, 05:49 PM
صورة Halolo99 الرمزية
Halolo99 Halolo99 غير متصل
أســ غرام ـــد
 
الافتراضي مشاركة: رد: وظيفة العمر...للخريجين الجدد والعاطلين عن العمل..!!


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها عهد
Halolo99
مجهود جميل منك
ان شاء الله يستفاد من النصائح الي طرحتها بموضوعك
تسلم والله يوفقك ياارب
أشكرك "عهد" ع المرور الرائع، والذي نتشرف به دوماًَ..
وأنتمنى أن يستفيد الجميع من الموضوع، حيث سأقوم بمواصلة الكتابة عنه في عدة أجزاء لتغطيته من الجوانب المختلفة..

مع تمنياتي لك بحياة مليئة بالسعادة والحـــــب..

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 5
قديم(ـة) 27-07-2006, 07:25 PM
صورة زهرة التوليب الرمزية
زهرة التوليب زهرة التوليب غير متصل
مَاعلّمكْ صُوت المطَر كيْف احْتِريك ..!!
مستشــ¸.·* غرام *·.¸ـــاري
 
الافتراضي رد: وظيفة العمر...للخريجين الجدد والعاطلين عن العمل..!!


[ALIGN=center]Halolo99

شكرا على النصائح
وبانتظار الجزء الثالث
ربي يعطيك العافية
[/CENTER]


  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 6
قديم(ـة) 27-07-2006, 07:36 PM
صورة Halolo99 الرمزية
Halolo99 Halolo99 غير متصل
أســ غرام ـــد
 
الافتراضي مشاركة: رد: وظيفة العمر...للخريجين الجدد والعاطلين عن العمل..!!


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها زهرة التوليب
[ALIGN=center]Halolo99

شكرا على النصائح
وبانتظار الجزء الثالث
ربي يعطيك العافية
[/CENTER]
أشكرك "زهرة التوليب" ع المرور الرائع..وأنا بصدد إصدار الجزء الثالث..
لتعم الفائدة ع الجميع بأذن الله..

مع تمنياتي لك بحياة مليئة بالسعادة والحـــب

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 7
قديم(ـة) 28-07-2006, 05:04 PM
Anastasia Anastasia غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي مشاركة: وظيفة العمر...للخريجين الجدد والعاطلين عن العمل..!!


مع أني لسع أدرس ...بس دخلت أستفيد واشوفو وضع اللي مع عندهم وظايف



تشكر أخي على الموضوع

وينتظرون التتمة...المتخرجين^_^


كل التحية

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 8
قديم(ـة) 28-07-2006, 11:21 PM
صورة Halolo99 الرمزية
Halolo99 Halolo99 غير متصل
أســ غرام ـــد
 
الافتراضي مشاركة: وظيفة العمر...للخريجين الجدد والعاطلين عن العمل..!!


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها little Princess
مع أني لسع أدرس ...بس دخلت أستفيد واشوفو وضع اللي مع عندهم وظايف
وينتظرون التتمة...المتخرجين^_^
أشكرك "little Princess" ع المرور، والتتمه قادمة شاكر أهتمامك..

تمنياتي لك بحياة مليئة بالسعادة والحــــب

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 9
قديم(ـة) 28-07-2006, 11:32 PM
صورة Halolo99 الرمزية
Halolo99 Halolo99 غير متصل
أســ غرام ـــد
 
الافتراضي مشاركة: وظيفة العمر...للخريجين الجدد والعاطلين عن العمل..!!


الجزء -3- تعريف البطالـــة

تعتبر البطالة إحدى أخطر المشكلات التي تواجه الدول العربية، حيث توجد بها أعلى معدلات البطالة في العالم. وحسب تقرير لمجلس الوحدة الاقتصادية التابع لجامعة الدول العربية، صدر عام 2004، قدّرت نسبة البطالة في الدول العربية ما بين 15 و 20%. وكان تقرير منظمة العمل الدولية قد ذكر في عام 2003، أن متوسط نسبة البطالة في العالم وصل إلى 6.2% ، بينما بلغت النسبة في العالم العربي في العام نفسه 12.2% ، وتتزايد سنويا بمعدل 3%. وتنبأ التقرير بأن يصل عدد العاطلين في البلاد العربية عام 2010 إلى 25 مليون عاطل. وما يجعل هذه القضية من أكبر التحديات التي تواجه المجتمعات العربية، هو أن 60% تقريبا من سكانها هم دون سن الخامسة والعشرين.


الأسوأ عالميا
ووصفت منظمة العمل العربية، في تقرير نشر في شهر مارس 2005، الوضع الحالي للبطالة في الدول العربية بـ"الأسوأ بين جميع مناطق العالم دون منازع"، وأنه "في طريقه لتجاوز الخطوط الحمراء". ويجب على الاقتصادات العربية ضخ نحو 70 مليار دولار، ورفع معدل نموها الاقتصادي من 3% إلى 7%، واستحداث ما لا يقل عن خمسة ملايين فرصة عمل سنويا، حتى تتمكن من التغلب على هذه المشكلة الخطيرة، ويتم استيعاب الداخلين الجدد في سوق العمل، بالإضافة إلى جزء من العاطلين.

وأكد مشاركون في "المنتدى الاستراتيجي العربي" الذي عقد في دبي في ديسمبر 2004، أن على صناع القرار في العالم العربي، التخطيط لتوفير ما بين 80 و 100 مليون فرصة عمل حتى العام 2020، حيث يبلغ حجم القوى العاملة في الوطن العربي حاليا 120 مليون نسمة، يُضاف إليها كل عام ثلاثة ملايين و400 ألف عامل.
ويؤكد تقرير منظمة العمل العربية أنه لم تعد هناك دول عربية محصنة ضد البطالة كما كان يعتقد قبل سنوات، وبخاصة في دول الخليج العربي، حيث يبلغ معدل البطالة في السعودية ـ أكبر هذه البلدان حجماً وتشغيلاً واستقبالاً للوافدين– نحو 15%، وفي سلطنة عُمان 17.2%، وفي قطر 11.6%. أما في باقي الدول العربية، فلا يختلف الوضع كثيرا.
وتتفاقم مشكلة البطالة في فلسطين والعراق، حيث يقدر باحثون أن نسبة الشباب العاطلين عن العمل تصل إلى 60%، وأن تنامي معدل البطالة يرجع إلى أسباب استراتيجية، وهي أن اقتصاد البلدين يواجه صعوبات كبيرة في توفير فرص عمل جديدة، بالإضافة إلى غياب البيئة الاستثمارية المناسبة لخلق فرص عمل جديدة، وبخاصة بعد قيام قوات الاحتلال الأميركي في العراق بحل كثير من المؤسسات الحكومية والجيش والشرطة العراقية، مما أدى إلى تسريح ملايين العاملين.

من العاطل ؟
يؤدي عدم الاتفاق على تعريف محدّد للشخص العاطل عن العمل إلى الاختلاف في تقدير عدد العاطلين بين التقارير الرسمية والأعراف الاجتماعية. ويرجع ذلك إلى أن التقارير الرسمية لا تعتبر الشخص عاطلا عن العمل إلا إذا كان عمره ما بين 15 و64 عاما ولا يعمل، ولكنه يبحث عن عمل. أما إذا كان قد توقف عن البحث عن عمل، ليأسه من إيجاد فرصة عمل مثلا، فإن التقارير الرسمية لا تعتبره عاطلا، كما لا تعتبر النساء عاطلات إذا لم يصرّحن برغبتهن في العمل.

آثار سلبية
ويذهب بعض الباحثين إلى أن هناك آثارا خطيرة للبطالة على مستوى الفرد والمجتمع، فالفرد قد يصاب بأمراض نفسية عديدة، ويمكن أن يلجأ إلى تعاطي المخدرات هروبا من الواقع المؤلم، وانتشار الجرائم، وضعف الانتماء للوطن، وكراهية المجتمع، وصولا إلى ممارسة العنف والإرهاب ضده، فضلا عما تمثله البطالة من إهدار للموارد الكبيرة التي استثمرها المجتمع في تعليم هؤلاء الشباب ورعايتهم صحياً واجتماعياً.

أسباب ومعوقات
يرى المراقبون أن المجتمعات العربية تشهد معوقات اجتماعية واقتصادية وثقافية تؤدي إلى تفاقم ظاهرة البطالة، ومن أبرزها سوء التخطيط على المستوى القومي، وعدم توجيه التنمية والاستثمار إلى المجالات المناسبة، وعدم توافق خريجي المؤسسات التعليمية والتدريبية مع متطلبات سوق العمل، بالإضافة إلى ضعف الشعور بقيمة العمل، والرغبة في العمل فقط في مجال التخصص الدراسي.

ومما يزيد من تفشي هذه الظاهرة، عدم إقبال الشباب على العمل المهني بسبب نظرة الكثيرين في المجتمع إليه باعتباره من الأعمال الدنيا، وعدم الإقبال على العمل الحر بسبب الخوف من المخاطرة والميل إلى الأعمال المستقرة.

تطوير التعليم
لفت تقرير مجلس الوحدة الاقتصادية الأنظار إلى أن التغيرات الجذرية والمتسارعة لسوق العمل تتطلب ضرورة وضع برامج خاصة لتطوير المؤسسات التعليمية، للربط بين التعليم والتدريب من جهة والعمل من جهة أخرى، بهدف مساعدة الشباب للحصول على فرصة عمل.
وأشار التقرير إلى أن منظمة العمل الدولية تعتبر تأهيل الشباب حديثي التخرج من أهم التحديات التي تواجه المؤسسات وأنظمة التعليم والتدريب في الدول العربية، حيث يفتقر كثير منها إلى العمالة المتخصصة في المجالات التي يحتاجها سوق العمل، مما يساعد في سد الفجوة بين العرض والطلب على العمالة.

البطالة والأمية
وتشهد بعض الدول العربية ظاهرة فريدة، وهي زيادة نسب البطالة بين حملة المؤهلات الدراسية، حيث تبدو مؤسسات التعليم والتدريب وكأنها مفرخة للعاطلين عن العمل أكثر من كونها مساهمة في جهود التنمية. ففي مصر ـ على سبيل المثال ـ لا تزيد نسبة العاطلين من الأميين على 4.1 % فقط، أما الباقي فهم من حملة الشهادات المتوسطة والعليا، وهو ما يعكس التباعد الكبير بين حاجة سوق العمل والتخصصات التي يتم تدريسها والتدريب عليها في المؤسسات التعليمية.

بنوك التوظيف
ويُعد عدم وجود قاعدة معلوماتية قومية للوظائف المطروحة والباحثين عنها أحد مغذيات أزمة البطالة، حيث يؤدي إلى غموض سوق العمل. ولا تستطيع الشركات الخاصة العاملة في مجال التوظيف ملء هذا الفراغ بسبب صغر حجمها، ومن هنا تبدو أهمية الاستفادة من تجربة بعض الدول الغربية في إنشاء بنوك قومية للتوظيف توفر قواعد معلومات ضخمة للوظائف الشاغرة في القطاعين العام والخاص، يتم تحديثها يوميا، وتكون متاحة من خلال مواقع إنترنت متخصّصة أو دليل شهري يوزع بمقابل مادي رمزي على الباحثين عن العمل.

ولا تقتصر فائدة "بنوك التوظيف" على كونها قناة اتصال بين أصحاب الأعمال والباحثين عن العمل، بل إنها تعد أداة ممتازة يستطيع من خلالها الباحثون عن فرص عمل التعرف على طبيعة الوظائف المطلوبة من الشركات، ومن ثم تأهيل أنفسهم بما يتناسب معها.

حلول فردية
وتبذل الدول العربية جهودا منفردة للحد من البطالة، ولكنها غير مجدية حتى الآن. ففي مصر، تركزت جهود تشغيل الشباب في الصندوق الاجتماعي للتنمية، ورصدت له الدولة اعتمادات كبيرة نصفها من الموازنة العامة. واهتم الصندوق بدعم الصناعات الصغيرة والمتوسطة، إلى جانب تنفيذ مشاريع لصالح الخريجين، مثل تمليك أراضٍ زراعية مستصلحة لهم.

وفي الأردن، بذلت الحكومة جهودا لتشغيل الشباب، عن طريق صندوق التنمية والتشغيل. وتوجد جهات أخرى تساعد في هذا الاتجاه، منها صندوق المعونة الوطنية، وصندوق الزكاة، وصندوق "الملكة عالية" للعمل الاجتماعي والتطوعي، إلا أن النتائج بقيت محدودة حتى الآن.

أما في تونس، فقد تم البدء في برنامج عام 1988، لتنفيذ عقود تربط بين التدريب والتشغيل، واستفاد منه قرابة 60 % من ذوي التعليم المتوسط، و 38% من ذوي التعليم العالي.

واعتمدت معظم دول الخليج العربية على إعادة تنظيم توظيف الوطنيين بجهود نشطة، ووضع إجراءات لتحفيز القطاع الخاص على تشغيل المواطنين بدلا من العمالة الأجنبية، التي تقدر بـ 18 مليون عامل. وتوجد توصيات من منظمة العمل العربية، بأن يتم إعطاء الأولوية في التشغيل للعمالة الوطنية الخليجية ثم العمالة من الدول العربية الأخرى.

وخلاصة القول أن المراقبين يرون أنه لم يعد في مقدرة الدول العربية ـ كل على حده ـ معالجة مشكلة البطالة، بسبب الحاجة إلى فتح الأسواق وإلغاء الحواجز على التجارة البينية من جهة، والتكتل الاقتصادي العربي المشترك من جهة أخرى.

الجزء الرابع سيكون عن الأسئلة التي يمكن أن نواجهها عند إجراء المقابلات الشخصية...تحياتي

مع تمنياتي للجميع بحياة مليئة بالسعادة والحــــب..

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 10
قديم(ـة) 29-07-2006, 12:02 AM
صورة مجنونة الرمزية
مجنونة مجنونة غير متصل
©؛°¨غرامي فضي¨°؛©
 
الافتراضي رد: وظيفة العمر...للخريجين الجدد والعاطلين عن العمل..!!


موضوع رائع ومفيد

تسلم

والله يعطيك العافية


موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


تصميم دريم تيم

SEO by vBSEO 3.6.1