غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 1
قديم(ـة) 02-12-2010, 10:48 PM
صورة LiloO الرمزية
LiloO LiloO غير متصل
©؛°¨غرامي نشيط¨°؛©
 
B10 روايتي الأولى : محكمة الحب / كاملة




عندما لا تعلم من تكون .. ولا تدري أين كنت .. تختلط أفكارك ... تشعر بالخوف .. الظلم .... الضعف
تكون غارق في بـحر...... وفجإه .. ويأتيك من يساعدك .. تعتبره
( أخ .. أب ... صديق ) .. ولكن مع مرور الزمان تقع في حبه
وتضيق بك الدنيا ويرحل ... تعود مرة أخر لوحدك ... وتشتد حاجتك اليه .. وبعد زوال الشده يعود .. حاملاً معه .. وفاء .. حب ..
... يعتذر عن غايبه ... ولكن تقرر إن تجازيه و تتحاكم معاه و تتجاه الى محكمة الحب و تطلبهم إن ينصفوك...


مسكة خيط الوقع و خيط الخيال ... ونسجتها لكي و أزف لكم

∫ •●..~ أول ألحانـــــــي

محكمــــــة الحب ~ ]


من نسج : .. [ لينـــــا & منـــار]0
لا أحلل ولا ابيح من ينقلها ولا يذكر أسمي

** للتنويه: لقد تم نشر بعض من المقتطفات من الفصل الأول ولكن قبل التعديل عليها , و بعده تم اغلاقها و ألغاها

راح أنزل اليوم أول فصل ... و أذا لقيت الردود راح أنزل الجزء اللي بعده يوم الخميس القادم ...
و أذا لقيت التفاعل و التجاوب راح أنزل كل " أثنين وَ خميسس "

* أتقبل النقد البناء ولكني لا أجبر الجميع على قرات ما كتبت إن لم يحوز رضاهم , لإني و بكل بساطه لا أتقبل اي رد يجرح ...

[ آلبـــدآيــه // آلفــصل آلأول ]
/
\
/
ذاكرتي أين أنتي !!
هي ..: لاتعرف ماضيها او من تكون ولكن [ لها جبروت و كبرياء يحرق قلبه المحب
هو ..: يلتقي لديه المال و عزة النفس و الغرور [ولكنها روضته و أدخلته دروب الحب.......

في جو هآدي .. انوار منطفيه .. صوت Celine Dion معطي جو بالغرفه
جالسه عالسرير و الجوال على اذنها كالعاده ..
قالت بدفاشه : اقوول يادووب احمد ربك بس اني كلمتك
" وااثقه بزياده ترااك "
: اكييد يحق لي اثق مو انا جروح
[ جروح : بنت طيووبه وعلى نياتها ....
طويله وشعرها اسود قصير مقصصته فراوله و بيضاء بس على سمار خفيف .. رموشها كثيفه وعينها واسعه ولونها عسلي وخشمها متناسق مع وجهها ..
حواجبها مقوسه وشفايفها صغار بس اللي تحت مليانه شوي ولونها توت
ملامحها تصرخ انوثه .. 20سنه .. *جروح فاقده الذاكره لما كان عمرها 19ولا تدري بـ أي شيء صار لها.. أبو فهد و فهد كانوا هو أول أشخاص شافتهم لما رجعت لوعيها واعتبرتهم الأهل وأعتبرت أبو فهد الأب اللي ما تعرفه و فهد الأخ اللي فقدته بس للاسف فهد وقع في حبها]

" اقوول لك طيري منااك .. واذا جروح حتى انا فهد الـ. و ما كمل لإنه ما حب يجرحني ...
[ فهد : طيب وحبووب مره صح انهما يعرف من اهل جروح.. ويدري إنها ناقص عن البنات الثاني زمالها ذاكره بس إنه حبها .. دايم ينجرح من جروح بس يكابر .. ويحاول قد مايقدر مايزعلها ولا يبكيها ويحسسها بالحنان اللي فقدته من سنه .. اسمراني وحواجبه مرسومه
رسم وكثيفه شوي وفيها قطع باليسار عيونه ناعسه ولونها اسود و شفايفه وسط وصغيره شعره اسود وواصل لنهايه رقبته و السكسوكه محدده واللي تحليه اكثر غمازته اللي مزينه خده اليسار .. اأمه متوفيه .. عمره 26 ]
نفشت شعري بملل و قوست ظهري بطريقه متملله على السرير وحطيت يدي على خدي : فهووووووووود ملل
فهد بحب : يااعيووون فهود وروحه .. وبلهفه تضحك .. اجي اسلييك
كشرت بعصبيه : فهد اناا وش قلت ؟
سمعت تنهيده طالعه من قلب يتبعها صوته اللي بحته تميزه : وانا وش ذنبي اذا حبيتك ؟
جاوبته وانا احس انه كاسر خاطري : قلنا احنا بس فريندز .. جست فرينزد وان ماكنا فريندز احنا اخوان
: المشكله انه هالفريندز هي اللي دابلتن تسبدي
قلت اغير جو وبإستهبال : والله انك فله بالكلام القصيمي
: ..
قلت وانا احاول اكسر سكوته بسؤالي المعتاد : قوول فهود كم الساعه ؟
سمعت ضحكته الرنانه وصلت لي : يا ذالسؤال .. انتي كل ماكلمتك الا وسألتيني اياه .. اخاف هاذي معناها قفل
ضحكت على كلامه وقلت وانا انفيه : لاا افا عليك بس ابي اعرف لاني حدي متملله ولافيني حيل اناظر الساعه
: ههههههههههههههه والله انك عجوز ... الساعة الآن الثانيه عشر وخمس واربعون دقيقه ليلا ..
شهقت بقوه وانا اتذكر المووعد بكره : هئ ... فهد خلاص اكلمك بوقت ثاني لازم انام الحين
فهد بإبتسامه : طيب دبدوبه بس شوفي .. المـ
قاطعته بمرح : المكيف مايتعلى والبطانيه تتلبسين فيها زين .. ولاتنسين قبل النوم تذكرين الدعاء ولاتحطين اغاني وانتي رايحه تنامين شغلي القرآن ويستحسن سوره البقره و الخ
والله اني حفظت اقسم بالله
: هههههههههههههههههههههههههههههههه شاطره جرووحه .. يالله تصبحين على خير
ابتسمت : وانت من اهله .. سلم لي على خالد
: يووصل ..
جيت بقفل لاكن سمعته يناديني : هلاا ..
جاني صوت بوسه سريعه وقفل ههههههههههههه
اعرفه هالسووسه يحب يعاند بس بكره اورييه
رحت للمكيف ونقصت منه وشغلت سوره البقره و طفيت النور وبقى نور الابجوره قريت كم دعاء و طفيت الابجوره ..
صحيح اني ماحبه بس اعتبره صديق حتى مو صديق اخ .. و لازم اسمع كلامه يمكن لانه ماحد يوصيني ويهتم فيني ..
غمضت عيني و .. نمت
/
\
[ فــهــد ]
في جو ثاني عكس جو منار مره .. كان شبابي وبقوه
جلست اشرب من الكافي حقي وانا اناظر بالشباب اللي يدخن مع اخوياه واللي يرسل للثاني بلوتوثات الله اعلم وش وراها
واللي يكلم الثاني عن ضحيته الجديده .. استغفرت ربي وفجأه تذكرت جروح
: هههههههههههه بتكفخني جروح بس يالله زله لاغير
: انت مابطلت مغازل ؟
لفيت على الصوت اللي جاني و ابتسمت للي جاي لي
قلت له بضحكه : اووه هلا خويلد - ولد عمي-
وقفت وسلمت عليه .. : حياك
واشرت على الكرسي اللي قدامي
جلس عليه وحط رجل على رجل وطلع باكيت الدخان والولاعه والجوال على الطاوله
وقال بمرح وهو يقلد باب الحاره : شلوونك ابن عمييي
قلت باستهبال وانا اجاريه : بخيير يسلم تمك انتاا شلوونك
: والله بنعمه والحمد لله .. قال بحماس وهو يعتدل بجلسته ..
( كأني سمعت طاري جروح )
: ههههههههههه اييه توني مكلمها وتسلم عليك
ابتسم وهو يستند على الكرسي : يالبى قلبها هالبنت وربي انها عسل
ناظرت فيه وانا ودي اذبحه
اول ماشافني اناظره ابتسم : لاتخااف انا لا يمكن احب في حياتي
ضحكت على كلامه اللي اللي ذكرني بكلامي قبل لا اعرف جروح : ههههههههههههههههههه انت الحين بتقول كذا لاكن شوف بعدين كيف بتتحول حياه البرود هاذي ماكون فهد
اشر بيده بملل على جديه : ليه داعيه علي امي .. تبيني احب وحده ويطلع حبي من طرف واحد ولا تعتبرني مجرد صديق وكل يوم تجرحني بكم كلمه تسم البدن ( وكان قاصد بكلامه جروح اللي دايم تجرحه )
وجـــــــات عـــــــلى الجــــــرح
ابتسمت وحاولت ماابين اني انجرحت من كلامه ونزلت راسي للكافي اللي قدامي حاولت اشغل نفسي و فكيت حرتي بالسكر افك كيسه واكبه بالكافي وافك كيسه ثانيه وعلى هالحال ولاني حاس بنفسي
اما خالد حس انه جرحه بكلامه فقال بنبره اسف : اسف ماكان قصدي
ناظرت فيه وبينت لمعه بعيني : لا عادي .. ابتسمت نص ابتسامه وبانت غمازتي اللي باليسار
قربت الكافي عشان اشربه ونسيت الكم كيلو من السكر اللي كبيته فيه .. اول ماجربته الا حاالي مررررررره وانحولت عيوني لاشعوريا
بعدته بسرعه و كمشت وجهي بقرف : يعع سكر كثير
ضحك خالد على شكلي : هههههههههههههههههههه انا ادري عنك تفك واحد ووراه الثاني كنك مهبول
ضحكت على نفسي وتخللت اصابعي شعري وبتنهيده : والله ان هالحب عذااب ..
ابتسم خالد : وانا اشهــد
[ خالد : صديق فهد الروح بالروح و ولد عمه .. جميل بمعنى الكلمه .. طويل و عريض شوي .. اسمراني .. عيونه وسط لاهي كبيره ولاهي صغيره .. خشمه متناسق مع ملامح وجهه .. شفايفه وسط .. عمره 25 .. خاطب بنت عمته اماني وهي حبه من صغره ]
/
\
وفي احد الاحياء الفقيره .. ببيت لا يزيد ولايقل عن اللي جنبه من هالحي
كان فهالبيت كل يوم قصه جديده فرح ينقتل اول ماينولد
و الدموع ماتجف من عيونهم .. لاكن على كل هاذا ..
يبقى شموخهم عالي ماينكسر وكرامتهم ماتنذل ..
ام وبنت .. او نقول .. اخوات .. ساندوا بعضهم البض عشان يعيشون ..
الام تشتغل .. والبنت ما قدرت تكمل الجامعه علشان الموصلات لإن عيشتهم صعبه و ما عندهم غير راتب الأم البسيط
وفي الصاله الصغيره
صبيت لامي وانا متفقعه على سواليفها بشغلها المجهول : ههههههههههههههههههههه بالله عليك
قالت امي وهي تبتسم : وش اسووي به جاي يغازل ولايخاف ربه
ضحكت بقووه و طحت على ورى وانا اترتح : هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه والله والزماان صارو الشياب هم اللي يغازلون
وياليت بناات .. كان اهوون بس عجاايز .. عجااااااااااااااااااايز هههههههههههههههههههههههههههههه
امي بركاده مصطنعه ضربت فخذي بشويش : لييه واحنا مالناا رب نتهنى بحياااتنا
كتمت ضحكتي وبأستهبال : افاا علييك .. لا لا تهني بحياتك .. اهم شئ ماعندك رقمه يمكن له ولد يناسبني
عطتني ضربه محترمه على راسي : عييب يابنت وش هالكلاام صدز ماعندتس حيااء
شهقت بقووه وحطييت يدي على صدري يقال اني منفجعه : يؤيؤ الحيين انا اللي ماعندي حياا .. من اللي توه يقوول يبي يعيش حيااته ..
شفتها ارتبكت وضحكت عليها ..
قالت لي وهي تشرب القهوه : انا غيير
حطيت يدي على خصري بدلع : لاا والله .. وانا ناقصه يد ولا رجل
اول ما جات ترد سمعت صوت الجرس المزعج
امي اشرت لي براسها : لجين روحي يامي شوفي الباب
" لجين : بنت طيوبه مره .. و بيضاء مره .. ملامحا حاده .. عيونها لونها اسود .. وشفايفها صغيره مره .. لاهي طويله ولاهي قصيره .. عمرها 19 سنه "
[ ام لجين .. نوره .. عمرها 44 .. حنونه مع لجين .. قصتها قصه بس اخليكم تتابعون و تعرفون ]
وقفت برشاقه وانا ابتسم لها : من عيوني يمه
مشيت رايحه للباب
واول ماوصلت فتحت الباب وخليته شبه مغلق وقلت بصوت عالي شوي : مييين ؟
سمعته يقول : السلام عليكم ..
: وعليكم السلام .. من معي ؟
رجع صوته : انا مشاري الـ......... وين امك ؟
استغربت في البدايه الـ....... نفس عايلتي .. كشرت بنعومه لاا ان شااء الله موب اللي ببالي .. : طيب خمس دقايق اخووي
رحت اركض عند امي بسرعه وصلت عندها وصدري يعلى وينزل بسرعه
: يمه يمه يمه يمه ..
انخطف وجه امي من شكلي الخايف وحست ان في مصيبه جديده تهل علينا
: وش فيتس يامي ..
: يمه في واحد برى يقول ان اسمه مشاري الـ....... ويبيتس
تغيرت ملامح امي : هو وينه
قلت اوانا أأشر على برى : برآآ
: يؤ مادخلتييه
قلت لها بملل وانا اقوس ظهري على قدام : وين ادخله يمي .. كله هالصاله وغرفه النوم والحمام والمطبخ .. كملت بأستهبال .. الا وش رايك اخليه بالمطبخ حلو هو يجلس على الفرن وانتي فوق الثلاجه .. !
خزتني بعصبيه : تنكتين مع وجهتس .. روحي دخليه هنا يابنيتي
رحت بامشي بس وقفتني امي : ولا اقول لك .. روحي سوي القهوه وانا بدخله
قلت وانا أأشر على عيوني : من عوييناتي
ومشت داخل اما امي فرآحت عند هالمشاري
دخلت جوا وانا افكر بهالشخص
( لايكوون احد من العاايله جااي لناا .. يخسووون يجوون بعد وشوو بعد ما سـلبونها كل شئ .. واعلاها الراحه .. )
جلست على افكاري المضطربه مره احسهم بيسوون فينا شئ موب هين .. و مره احس انهم بيرجعونا ..
قطع افكاري صوت الموويه اللي قدها طبخت مو بس غلت
سويت القهوه والشاهي و لبست عباتي وقطيت شيلتي على وجهي و دخلت وانا ارتجف ..
لاكني انصدمت
( وش هالملااك اللي جااي لناا .. شكله يخقق وآآه آآه من عوييناته ذي .. يؤؤ شعررره طوويل كشخه حركاات والله شفايفه السعنوونه يادلبيييي تدنن .. اخس ساعته باين انها غاليه .. و شميت ريحه عطر تخقق .. وهـ وهـ من عطره .. ) <~ لحد يلومها ما شافت خير
صحيت على صوت امي اللي تناديني : لجيين وش فيتس يابنتي .. تعالي جيبي القهوه للرجال
مشيت وجلست لااصقه بأمي صبيت القهوه وانا ارتجف لدرجه انها انكبت على يدي
بغيت اصرخ بس كتمت نفسي عشان لا اتفشل ناظرت بأمي وهمست لها انها تعطيه الفنجال .. بس هي ماسمعت
قلت لها بهمس لعل وعسى تسمع : يممه .. يايمه .. يمه القهوه
تحرقت يدي من حراره الفنجال
في النهايه خذته ومدته له
\
/
[ مـــــــــــــــشاري ]
مديت يدي استلم الفنجال وانا ابتسم لها : يعطيك العافيه
قالت لي بموده وحب : الله يعافيك .. نعم ياوليدي .. قلت انك تبيني <~ صبااح الخيير
ابتسمت لها وبركاده عكس الفيضانات اللي داخلي : يمه .. انا جاي لكم وانا فيني امل انكم ترجعون معي
شفت الاستغراب بعيونها
قلت لها وانا منزل راسي : بعد وفااة عمي عبد العزيز .. جدي طردكم من البيت هو وعمي عبدالرزاق .. و فوق هاذا مانفذو وصية الغالي .. واخذو الورث .. من بعد ذاك اليوم
(( هنا لجين جاها حقد مو طبيعي عليه وعلى ابووه وهله كلهم ))
سكت شوي .. وبعد ذاك اليوم انتم اختفيتم .. وصار ابوي و عماني يدورون على اي دليل على انكم موجودين .. رفعت عيني وجات على عيونها .. : يمه .. وربي مابقى اي مكان مادورنا فيه .. خمس سنوات واحنا ندور ..
وقبل شهرين .. عرفنا انكم موجودين هنا .. بس قلنا نتأكد .. والحين .. جدي ابراهيم .. يطلبكم السماح .. و قال انه بيعيد شمل العايله .. و انـ
قاطعتني بيدها المرفوعه .. : بس ياوليدي .. ابوك واعمامك وحتى جدك بعد على العين والراس .. لاكن مستحيل ارجع معك ..
اولا كرامتي ماتسمح لي .. بعد اللي سويتوه .. و بعد هالطرده .. طردتوني وانا مع بنتي اللي .. اللي عمرها ماكمل الـ12 سنه .. لا اب ولا اخو ولا سند بهالدنيا ..
ولولا الله ثم بوفلااح كان ماشفتني عايشه هنا .. اشرت على يدها على المكان وكأنها توريني .. تشووف هالخرابه اللي سااكنين فيهاا .. هي الحملتني انا وبنتي 7 سنوات وانتم ماقدرتم تحملون حتى بنتي .. بنتي اللي ماتهنت مثل غيرها لا دراسه زي الناس والعالم ولا وضيفه .. وبعد كل ذا تبي ارجع .. ولييه .. ابتسمت بعد مابلعت ريقها .. عشان انطرد مره ثانيه وتنهان كرامتي زياده
انتم تخليتم عنا .. ماراعيتم حتى وجود .. طفله صغيره تحتاج لبيئه مناسبه تتربى فيها .. ماراعيتم ان هالبنـ..ـت لازم تكمل دراستها .. ماراعيتم امهاا اللي ماتدري اذا تقدر تبني نفسها بنفسها .. ماراعيتم ان هالام تحتاج للسند اللي يوقف معها .. انتم للأسف بعتوونا ..
ومحنا ناقصين عنكم .. حتى احنا بنبيعكم .. ولااتنسى المثل من بااعنا برخيص .. بتراب " شدتت على تراب " نبيعه
ا/
\
كان الجو بالسياره كله استهبالي .. الاغاني الاجنبيه بأعلى صوت ..
لف الاب على ورى : مشاعل عطيني بكت الدخان اللي جنبك ..
مشاعل بدت تدور للبكت .. وبعد مالقته رفعت راسها عشان تعطيه ابوها
لكنها صرخت بخووف : يبببببببببه انتبببببببببببببببببببببببببببببببببببببببه
لف على قدام وشاف شاحنه قاطعه الطريق جاء بيلف الدركسون لاكن للاسف الشاحنه صدمته ..
وكل الضربه جات على الباب اللي ورى
طارت السياره وتقلبت .. قلبه .. ثنتين .. ثلاث ..
واستقرت مقلوبه ..
تعالت اصوات النااس " لاا اله الا الله .. سبحاان الله .. رحمتك ياارب .. الله يعينهم .. "
وقفت السيارات و كل واحد طلع جواله وقام يصور الا من رحم ربه
قام صرخ واحد من الشباب على شلته : امشوووا نسااعدهم
قال واحد من اخوياه : لاااا بتموووت نفسك تعاال
جاوبه وهو يصرخ : النااس بيمووتوون .. ابريااء بيموتوون واحنا نتفرج ..
لف على اللي جنبه ويصور ومستانس مسك جواله ورماه بعصبيه وقال يكلم الكل : انتوا فرحانين بهالتصويير
تخيلوو نفسكم مكاانهم هاااا .. ترضون النااس يتفرجون فيكم ويصورونكم وانتم تموتوون بشوويش
رفع ثوبه وربطه بخصره و ركض .. وركض معه مجموعه من الناس
افترقوا وصارو كل مجموعه عند باب
كان في باب شبه مكسور .. بس يحتاج دفه ... تعاونوا اثنين ودفووه و ثلاثه حاولوا يطلعون الام و الحمد لله طلعت بسرعه .. كانت ملطخه بالدم .. واثار كدمات بوجهها ...
اما الاب فبسبب ثقله تصعب تخريجه .. كانت موجوده 4 جروح براسه وجسمه وملياان دم
جاو على الباب اللي ورى .. اللي توقعوا ان اللي ورى مات .. لان الباب كان داخل و السياره من ورى معفوسه ..
شالو الباب بمساعده خمسه واستغروا وقت طويل ..
واول ماشالوه ..
شافوا بنت ملطخه بدم و اثار كدمات قويه بوجهها .. وكانت رجلها محشوره ..
قرب الولد يشيلها وهي كانت مابين الحياه والموت .. تسمع كلامهم لاكن ماتقدر تتكلم ..
: طلااال .. نساعدك بالبنت ..
لف الولد اللي كان يشيل البنت : لاا بس اتصلتم على الاسعااف ..
: اييه جايين بالطريق ..
طلال وهو يطلع والبنت بحظنه .. : واهلها كيفهم .. !
رد واحد من الرجال : الاب بخير .. لاكن الام ..
الله يرحمها ..
نفضت راسها من هالذكرى المأساويه .. ورجعت بكرسيها المتحرك على ورى
مشت لجهه الدرج وفتحته .. لقت كراسه الرسم وجنبه قلم الرصاص والمساحه ..
اخذتها و مشت لجهه السرير .. حطتها عليه و رفعت نفسها بشويش واول ماوقفت طاحت عالكرسي مره ثانيه ..
سمت بالله ورجعت قامت وبعد جهد وقفت وبسرعه جلست على السرير ..
زحفت بشويش الين ما تعدلت زين صارت منسدحه على بطنها و الكراسه قدامها وبدت ترسم .. ترسم يد و مجروحه من المعصم ويد ثانيه فيها مشرط والدم منتثر ..
كانت ترسم بحزن وبإبداع .. بدت تظلل الرسمه بإتقان ..
خلت الدم بدون تضليل .. مدت يدها عشان توصل للون الاحمر .. اخذته وبدت تضلل بالاحمر .. في النهايه كتبت عالجنب بخط ابداع
فــديت المـوت لـو يــدري.. عساى ياخذني لـ قبري
مشاعل ..
خلصت كتابه وحست الدموع تجمت بعينها مسحت يدينها بقوه وكأنها تنفي وجود الدموع
قفلت الكراسه بهدوء واخذت الاي فون حقها وحطته باذنها حطت على اغنيه ساعات وغمضت عيونها واستغرقت بأحلامها اللا منتهيه
[ مشاعل : اعتقد انكم عرفتم قصتها .. شعرها اسود طويل وطوله متساوي .. عيونها واسعه وسودا ورموشها كثيفه .. خشمها صغير و فمها وسط .. ناعمه مرره .. وعندها موهبه الرسم 19 سنه ]
/

/
في يــــــــوم جديد لآبطآلنــــــــــــــا ..
السآعه 8 الصباح ..
[ جــــــــروح ]
قمت على صوت المنبه المزعج ..
بعدت البطانيه ومشيت بتكاسل وعيني مغمضه .. شوي الا صقعت بزاويه الباب ..
عقدت حواجبي وصحصحت مع الضربه قلت وانا افرك جبهتي والدموع بعيوني : حسسسسسسسسبي الله عليك من باب
دخلت واخذت لها شاور سريع .. وبعد نص ساعه طلعت وانا احس بإنتعاش .. رحت للدولاب وطلعت بنطلون سكيني وبلوزه حرير لنص الفخذ بلون اصفر ويتوسطها حزام كبير اسود جففت شعري على السريع وتركته ملفلف على حاله .. اخذت طوق وحطيته بنص الشعر وربطته حول رقبتي فيونكه .. حطيت كحل و روج وردي و حطيت من عطر " روك ان روز " لبست عباتي و اخذت شنطتي على السريع .. ركبت مع السواق و انا بالطريق ارسلت لفهد خبر اني طالعه .. غمضت عيني وسندت راسي ورى وانا ادعي ربي ان هالموعد يمر على خير .. مدري ليه قلبي قارصني
/
\
[ فــــــــــــــــهد ]
كنت رايح لمستشفى عشان اتطمن على واحد من اخوياي .. شوي الا انتبهت بنغمه رساله .. استغربت رساله من هالصباح ..خذت الجوال وفتحته .. واللي زادني استغراب انه من جروح .. فتحت الرساله وانصدمت
[ سلآم فهوود .. شوف انا الحين بطلع .. حبيت اخبرك .. اسفه على الازعاج .. باي ]
: وين رايحه ذي الخبله من صباح ربي .. !!! دقيت عليها عشان اشوف سالفتها .. وردت بعد ما طلعت نفسي ..
قلت بسرعه بدون سلام ولا كلام : وييين رايحه بذا الوقت .. !!! ردت علي بهدوء : وعليكم السلام ... صباح النور
قلت واعصابي مشدوده : احاكييك ويين رايحه
رجع صوتها البارد : والله تمام انت كيفك ؟
شديت بيدي على الدركسون قلت وانا ماسك نفسي : جرووح .. يرحم امك .. جاوبي علي وبلا حركات الاستهبال ذي
ردت علي بسرعه : فهوود اكلمك بعدين لاني وصلت .. بعدين اخبرك .. باي ..
طوط طوط طوط
شلت الجوال من اذني وناظرت فيه : شف ذي .. طيييب ..
مشيت بسرعه
وبعد نص ساعه وصلت المستشفى ..
دخلت ورحت لقسم العنايه المركزه ..
مشيت بخطوات ثابته و قلبي يدق كل ماقربت .. هاذا الانسان هو سبب هدايتي و تركي للتفحيط .. وبيظل له دين برقبتي طول حياتي ..
وقفت قدام الباب وانا احس بتوتر ..
فتحت الباب وناظرت باللي نايم بدون حركه و كأنه جثه .. ماخلاني اصدق انه حي الا نبضات قلبه بالجهاز ..
مشيت له ومسكت يده : الله يشفيك ياخووي .. وربي جمعه الشباب ماتسوى بدونك ..
حطيت يدي على راسه الملفوف بالشاش ومسحت عليه : انا نفذت وصيتك وعيالك مابهم الا كل خير .. شد حيلك وقوم لنا .. عيالك ينتظرونك .. ولمار تسلم عليك .. و لمى تقول بوسه لي ..
نزلت راسي وبست راسه : وهاذي بوسه منها ..
ابتسمت وانا احس انه فيني غصه مقدر ابلعها : تكفى ياتروك شد حيلك .. ولا تخيب ظنوننا ..
دعيت له من كل قلبي .. وجلست اروي له سوالف بناته التؤام اللي مابعد كلموا الـ4 سنوات ..
\
/
بعــد نص سآعه ..
[ جـــــــــــروح ]
طلعت من غرفه الفحص وماسكه ملف النتايج بخوف ما تدري ليه قلبها مو متطمن .. ومشيت لجهه الاصنصير ..
شفته نازل على طول ضغطت الزر ..
وقف وفتح وانصدمت باللي فيه .. " هاذا فهــد وش جابه هنــا .. !! .. يارب مايعرفني يارب يارب .. "
دخلت بهدوء وعطيته ظهري وانا ارتجف ..
وضاغطه على الملف بقوه ..
لكنـه وللأسف عرفني ..
وقف قدامي وميل نفسه الين صار وجهه مقابل وجهي .. : جروح .. !!
بلعت ريقي وسويت نفسي متفاجئه : اوووه فهوود .. وش جايبك هالحزه .. !
رفع نفسه و بان قصري جنبه : السؤال هاذا ينطرح لك ياست جروح ..
بلعت ريقي للمره الثانيه .. : انا .. يعني .. انا جيت عشان ازور صديقتي متنومه هنا ..
رفع حاجب بإستهزاء : لاا يا الشيخه ..
ناظر بالملف اللي من اول احاول اخبيه وقال بهدوء : وش ذا ..
مد يده بسرعه واخذه .. قرأ المكتوب بالانجليزي .. : جروح محمد الـ..
ناظر فيني بإستخفاف على ضحكه مكتومه : ما شاء الله صديقتك نفس اسمك .. !
نزلت راسي لاني انكشفت .. لكني تذكرت محتوى الملف رفعت راسي وبسرعه سحبته منه : مالك شغــل ..
واسعفني وصول المصعد ..
طلعت بسرعه عشان اهرب من المستشفى
لاكني حسيت بيده تمسك ذراعي بقوه وقربني منه وصار يمشي بهدوء .. قال بهمس وضاغط على اسنانه بعصبيه مكتومه .. : لاتحسبين انه عشان ماعندك ولي امر تسرحين وتمرحين على كيفك .. جروح انتبهي وخلي كلامي حلقه بإذنك .. انا ما ابي اشوف محتوى الملف تطفل ولقافه .. لا ..
انا بشوفه عشان اتطمن على جروح .. اختي و صديقتي وحبيبتي .. فهمتي .. !!
سكت وانا اكتم دموعي على هالموقف اللي انحطيت فيه .. وادعي ربي ان الملف يكون فاضي ..
اول ماطلعنا من المستشفى لف علي بهدوء : مع مين جايه ..
نزلت راسي و بخوف : السواق
ابتسم بإستهزاء : ماشاء الله .. طيب امشي معي وقولي للسواق يروح ..
رفعت راسي بربكه : لاا فهد .. ما ابي اتعبك .. انا برجع البيت مع السواق ..
ابتسم لي وكأنه يبي يحسسني بالامان : شوفي ياقلبي .. اتصلي الحين وقولي له يروح .. وزادت ابتسامته عذوبه .. وانا ابيك تجين معي عشان نروح الكرونيش.
بلعت ريقي وطلعت جوالي .. : الوو .. شوف دولال .. روح بيت انا في تأخر طيب .. باي
لفيت عليه وبادلت ابتسامته بإبتسامه خوف ..
ركبت معه السياره وقلبي يدق بقوه ..
\
على شـــــــــــــاطئ الكورنيش ..
جالسين وقدامهم انواع الشيبسات والسندويتشات والعصائر ..
[ فـــــهد & جـــــــــروح ]
ناظرت في الملف اللي بيدي وقمت اقلبه ..
ناظرت بجروح .. : معليش يا جروح .. لمصلحتك بفتحه ..
هزت راسها وهي ساكته ..
سميت بالله وفتحته ..
طاحت عيني على واحده من الاوراق .. اخذتها و جلست اقرأها ..
كنت اقرأ كل كلمه والرجفه بدت تسري بجسمي ..
ناظرت بجروح و همست لها وانا مصدوم .. : حـ..ـا..مـ..ــل !!
/
[ لجـــــــــــــــين ]
قمــت من النـــوم على دق الجرس ..
مشيت بسرعه لجهه الباب وفتحته لاشعوريا صرخت : وش ذاا الازعااج
حسيت الجو هادي فتحت عيني الا هالمشعل ومعاه واحد ملامحه مو غريبه علي ..
شهقت ولا شعوريا قفلت الباب بوجههم ..
رحت اركض ادور امي ..
لقيتها بالمطبخ تسوي قهوه الصباح كالعاده : يمه يمه يمه يمه
شفتها نقزت من الخوف ولفت علي بعصبيه : وعماا وش فيتس ؟
بلعت ريقي .. : مشعل براا ومعاه واحد ..
ناظرتني شوي بإستغراب ..
وبعدين قالت لي اروح البس ..
مشيت عشان البس وامي راحت تستقبلهم ..
فتحت الباب وانصدمت باللي واقف مع مشعل ..
همست والصدمه شلتها .. : فـ..ـيـ..ـصل ..
قال والابتسامه مافارقته : سمي يمه ..
جلست على الارض من هول صدمتها .. بكرها قدامها .. ولدها اللي ماشافته من سبع سنوات .. بكرها اللي انحرمت من شوفته
جلس قدامها وقال بهمس : يمه ..
ضمته لاشعوريا وهي تولول و تزغرط و الدموع ماخذه مسارها
جيت وانا لابسه العبايه والشيله اي كلام : يمه وش فيك تبكيين ؟
ناظرني مشعل بنظرات مافهمتها كأنها تلومني على كلامي امس .. او تحدي لي .. او برود ..
طنشته مسكت امي وانا مستغربه بكاها وفوق كذا حاضنه ذا الولد اللي مدري شيبي ..
: يمه تكفين قولي لي وش فيك ومن ذا اللي حاضنته ..
قالت امي وهي تمسح دموعها : فيصل يمي هاذي اختك لجين
وقفت وانا منصدمه ( فيصل .. اختك ..) : فيصل اخووي .. !!
نطيت بحظنه وانا ابكي : فصوووووووووووووووووول .. هئ .. وحشتنييي وربي ياااخووووي
ابتسم وهو يلمني : وربي حتى انتي وحشتيييني .. ماشاء الله كبرتي .. صرتي طولي ..
: ههههههههههه لا وش طوولك ..
رفع الطرحه ونزل راسه عشان يشوف وجهي شهق بصدمه : ماشاء الله .. يااابت شكلك تبين تعرسيييين بسرعه هاا .. احلووويتي
ابتسمت له بخجل : بس مو مثل حلاك ..
مشاري تنحنح يقال اني هنا ..
ناظرت له وانا حاقده ..
امي قالت بسرعه : تفضلوا تفضلوا ..
مشاري بإبتسامه : زاد فضلك .. ماشاء الله قلبتوها فلم هندي عند الباب
قلت بهمس وانا مطرطعه : والله ما الهندي غيرك مالت على هالخشه
فيصل لف علي : قلتي شئ ..
ابتسمت وانا ارجع اضمه : لااا فديتك ..
\
/

[ فــــــهـد & جــــــــروح ]
رمى الاوراق بعصبيه وهو يناظرني : شلوووووووووون حاامل هاااه ..
بلعت ريقي وانا مصدومه من الكلام اللي يقوله : فهــد واللي يرحم امك .. اقرأ المكتوب زين .. فحص DNA
شدخــل الحمل ؟
قرب مني ومسك يدي بقوه : مكتوب انه فحص حمل .. ضغط على يدي .. من غيري بحياااتك يا جرووح ..
عصبت من كلامه : ياخي انا بنت وش الي حامل .. وش هالخرابيط اللي تقولها انت
هزني من يدي وهو يضغط على اسنانه بعصبيه : جرووح .. يا تنطقين ولا وربي لا اخليك تنطقين بالغصب ..
دفيته بعصبيه وانا اوقف : انت شكلك خرفت ..
عصب من كلامي وزدت الطين بله .. اخذ الاوراق ورماها بوجهي : انا خرفت هااه .. اقرأي هالاوراق .. واسمعي .. من اليوم ورايح .. طلعه مافيه .. مكالمات مافيه واما على البيت انا بنقل عندك عشان اشوف اخرتها معك
عصبت من كلامه : انت وش شايفني .. بنت ليل ولا هوى تقول ذا الكلام .. ولا ولي امري ..
انت مالك شغل .. مجرد عابر سبيل بحياتي .. لا اكثر ولا اقل .. وآن كنت رجال تعال البيت زي ماتقول .. قسم بالله لاخليك ماتطلع منه الا على القبر .. فـاهـ
قطع كلامي صوت كف .. وكف قوي بعد ..
انصدمت من هالكف .. اخر عمري .. انعطى كف .. ومن مين .. من فهد اللي اعتبرته اخوي ..
فهد بعصبيه مسكني ورماني داخل السياره وكأني شئ قذر عنده ورمى الملف والاوراق بوجهي و ركب
ناظرت فيه بهدوء : اسفه فهد مـ
رد علي بحده " لا اسمع صوتك "
: بس انـ
" قلت لا اسمع صوتك "
سكت وناظرت الدريشه والدموع متجمعه بعيني ..
ناظرت بالاوراق اللي بحظني ..
خذت ورقه وقمت اقرأ ..
انصدمت من المكتوب ..حامل والشهر الثاني ..
حطيت يدي على بطني .. يعني هنا في روح بجسمي ..
بلعت ريقي بخوف ..
ناظرت بفهد .. كان يسوق ومشخص نظره على قدام .. حواجبه معقده .. باينه العصبيه بوجهه ..
ناظرت بيده كيف مشدوده ..
حطيت يدي عليها لاشعوريا .. لف علي بسرعه و شلت يدي بخوف ..
نزلت الطرحه على عيوني و جلست اناظر فيه ..
ماحسيت الا وجسمي طار على قدام لاكن يده مسكتني ولا كان صرت انا و مقدمه السياره واحد ..
استغربت ليه وقفنا .. لفيت عليه جيت بنطق لاكني انصدمت بفهد ..
كان مغمض عينه و ساند راسه و دمعه متعلقه برموشه ..
همس وهو على نفس حاله : جروح ..
/
/
لا تحرموني ردودكم ...


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 2
قديم(ـة) 03-12-2010, 12:35 AM
صورة على شاطئ النسيان الرمزية
على شاطئ النسيان على شاطئ النسيان غير متصل
༻حِـﮘآيَةِ عِشَقْ مَبَتُوَرهَـْ ༺
 
الافتراضي رد: أول الحاني / محكمة الحب


بسم الله الرحمن الرحيم



موفقه في بدآياتك



أطلعي على هذي الموآضيع راح تفيدك








وهنـا قوآنين القسم











موفقه بأذن الله
















~


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 3
قديم(ـة) 03-12-2010, 11:25 AM
صورة تنآهيد..*.• الرمزية
تنآهيد..*.• تنآهيد..*.• غير متصل
©؛°¨غرامي نشيط¨°؛©
 
الافتراضي رد: أول الحاني / محكمة الحب


موفقه في بدآياتك
عسك ع القوه

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 4
قديم(ـة) 03-12-2010, 11:36 AM
صورة foOoOf الرمزية
foOoOf foOoOf غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: أول الحاني / محكمة الحب


موفقه حبيبتي بدآآآآية حلوة للآآآمآآآآم دآآآئمآآآآ

تحيآآآآتي لج


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 5
قديم(ـة) 03-12-2010, 01:20 PM
صورة Dalo3aa الرمزية
Dalo3aa Dalo3aa غير متصل
©؛°¨غرامي فضي¨°؛©
 
الافتراضي رد: أول الحاني / محكمة الحب


مررررحـــــبـآآا

بداية راااائعة عسووولة
بإنتظارك ^^

ودي

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 6
قديم(ـة) 03-12-2010, 01:30 PM
I M - co0ol - no0ody I M - co0ol - no0ody غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: أول الحاني / محكمة الحب


وااااااااااااااااااااااااو صراحه هاذي ثالث رواية حلووووه بالنسبه لي هههههههههه انا احب رقم (3) وكلك ابداااااااااع

يسلموووووو

تحياتيـ((I M - co0ol - no0ody))

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 7
قديم(ـة) 03-12-2010, 03:12 PM
صورة • Ņṩєэṫ aήśảқ « الرمزية
• Ņṩєэṫ aήśảқ « • Ņṩєэṫ aήśảқ « غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي رد: أول الحاني / محكمة الحب


آهلـن آهلــن ،’

سجـــليني من متــأإأإأإبعينك قلــبوٍ ..

بدأإيــــــــه قِـِِـِـممممممـِـِه فـ آلروععه ..

بـ آلتوفييق حبيبتي ..

،’
،’
،’

تقبلي مروري

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 8
قديم(ـة) 03-12-2010, 03:25 PM
صورة "منْ فهمنيِ مٌلكنيِ" الرمزية
"منْ فهمنيِ مٌلكنيِ" "منْ فهمنيِ مٌلكنيِ" غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: أول الحاني / محكمة الحب


وااااااااو القصة حلوه عن جد
بداية راااائعة عسووولة

يسلموا على الطرح
دائما متميز في الاختيار
تحياتي لك


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 9
قديم(ـة) 03-12-2010, 04:06 PM
صورة عاشقة القهوة الرمزية
عاشقة القهوة عاشقة القهوة غير متصل
©؛°¨غرامي فضي¨°؛©
 
الافتراضي رد: أول الحاني / محكمة الحب


بداية رائعة

موفئــــــــــــة

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 10
قديم(ـة) 03-12-2010, 04:18 PM
صورة عاشقة القهوة الرمزية
عاشقة القهوة عاشقة القهوة غير متصل
©؛°¨غرامي فضي¨°؛©
 
الافتراضي رد: أول الحاني / محكمة الحب


موفئة يارب بداية رائعة

الرد باقتباس
إضافة رد

روايتي الأولى : محكمة الحب / كاملة

الوسوم
لينــا & منــار , محكمـ الحب ـة , أول الحــــاني , الكتابه , احلى رواية , \ كــــاملهـ
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
روايتي الأولى : و إنت يا الفجر البعيد نامت عيونك / كاملة الووو__بتول__وورد روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 112 26-03-2019 05:42 AM
روايتي الأولى : لحظات طيش تنادي للندم بشويش / كاملة حورية جده روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 612 27-08-2017 06:27 AM
روايتي الأولى : رشوا على قبري من دموع عينه / كاملة على شاطئ النسيان روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 896 24-02-2016 01:07 PM
روايتي الأولى : عشاق الصمت في باريس / كاملة همس اشتياق روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 155 15-07-2015 05:05 AM
روايتي الأولى : خطوات غامضة ( حكايات الماضي ) / كاملة غياب.. روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 663 12-09-2014 10:41 PM

الساعة الآن +3: 06:23 AM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


youtube

SEO by vBSEO 3.6.1