غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 191
قديم(ـة) 22-03-2011, 09:03 AM
صورة واشرقت شمس يوم جديد الرمزية
واشرقت شمس يوم جديد واشرقت شمس يوم جديد غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد: يا لبيه يا الدنيا العجيبة / بقلمي


الروايه رررررررررررائعه وتسلمين على هيك روايه تجننننننن اتوقع ان تركي والجوري راااااح يحبو بعض ويبداو حياه جديده اما عن رشا اتوقع ان تركي بيعرف عن حياتها وكيف هي عايشه مع زوجها واكيد حياتها بتكون تعيسه اما نادر اتمنى له حياه سعيده مع دانه وخالد اكيد بيكون مبسوط مع نوف وهي اكيد بتسعده وام فيصل اتوقع بترجع علشان خاطر عيالها وبسسسسسسسس ولك ودي

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 192
قديم(ـة) 22-03-2011, 10:33 AM
صورة العوبا الرمزية
العوبا العوبا غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد: يا لبيه يا الدنيا العجيبة / بقلمي


روعه احس خالد رح يحب نوف اسر رح تقواله ساره تهوش مع ريم رح تقواله ام فيصل تعجبني شخصيته بس حسافه ليه تزعل

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 193
قديم(ـة) 22-03-2011, 04:13 PM
صورة ~غروري شي ضروري~ الرمزية
~غروري شي ضروري~ ~غروري شي ضروري~ غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: يا لبيه يا الدنيا العجيبة / بقلمي


يسلمووو
وننتظركـ بالبآرت الجاي

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 194
قديم(ـة) 22-03-2011, 07:10 PM
البتول2010 البتول2010 غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: يا لبيه يا الدنيا العجيبة / بقلمي


ترى ما اعرف اتوقع بس متى البارت الجاي

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 195
قديم(ـة) 22-03-2011, 11:19 PM
صورة دفـــــا الايــــــامْْ الرمزية
دفـــــا الايــــــامْْ دفـــــا الايــــــامْْ غير متصل
» نـبـضـے المـﮙـــــان
 
الافتراضي رد: يا لبيه يا الدنيا العجيبة / بقلمي


مـسـاء/صـبـاح
الـورد..

اهنـيـك يَ قـلـبي عـلى ابـداع قـلـمـك..
وروعــة طــرحـك..
روايـتـكـ شـدتـني كـثيييييير بـإسـلوبهـا الـسـلس
وفكـرتـهـــــآ الحلـوـه...



تسسسسسلم الايــآدي يَ الغ ــــــــــــلا
الـى الامــام..
متـابـعـه لـكِ بـإذن الله,,





الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 196
قديم(ـة) 23-03-2011, 02:49 PM
صورة معانده جرووحي الرمزية
معانده جرووحي معانده جرووحي غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
رد: يا لبيه يا الدنيا العجيبة / بقلمي


مساء الخير



تغيرت تخطيطاتي...
دقايق وينزل البارت الحادي عشر..





تحياتي

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 197
قديم(ـة) 23-03-2011, 03:17 PM
صورة معانده جرووحي الرمزية
معانده جرووحي معانده جرووحي غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: يا لبيه يا الدنيا العجيبة / بقلمي


البارت الحادي عشر



له فتره سافط امور الشغل ..
كان فاقد التركيز مشكلة زواجه من جوري
والمشكله الاعظم هجران رشا له وزواجها خلته متجمد فكريا

مو قادر يتصور ويتخيل ان نهاية حبه برشا
بتكون بالطريقه هذي.. انهتها بطريقه
عوجاء ومؤلمه ضاربه بسنين الحب في عرض الحائط
'' الله يالدنيا تركتيني يارشا وانا اللي كنت
مستعد ابيع الدنيا باللي فيها عشانك''


جلس يفكر في الاسباب والدوافع اللي خلتها
تتصرف معه كذا وكانت نتيجة افكاره انها ما
انهت اللي بينهم الا عشان تتزوج مثل ماهو
تزوج.. لمتى بتضل كذا ..


''لا بس انا كم مره عرضت عليها الزواج وهي رافضه بحجة المشاكل ..
وهي وعدتني تكون لي فليش تتزوج؟؟ معقوله تكون طماعه وجشعه زي ابوها
وجاها عريس هامور واثرا مني و وافقت..
بس والله ماخليتها محتاجه شي صح ابوها كريم معها بس كنت ارفض تماما انه يصرف عليها..
كانت لي كل شي كنت مستعد اخسر اللي وراي ودوني وتوافق وتكون لي انا وبس''

نهاية افكاره ماجابت نتيجه.. كان يحس بحنين غير طبيعي لايامه معها..
تذكر لما كانت تسافر بالاجازات لبرا.. وكان يسافر وراها زي الاهبل..
يطاردها من بلد لبلد مو قادر على فراقها..
وكانت يتحين سفرها لان من خلاله بيكون قريب منها..
يجلس معها..
يسولف معها..
يتمشى معها..
بعيدا عن عيون المقربين وبعيدا عن
العادات والتقاليد اللي كانت تطبق بحذافيرها
في ديرته..


حس بضعف لما استرجع ذكرياته معها..
هو كان عازم ينساها لأن اللي سوته فيه ماهو بالأمر الهين..
معقوله بيفقد كرامته ويرجع لها وهو اللي
يعتبر كرامته فوق اي شي وماقد فقدها بأي
ظرف من الظروف الا بحاله وحده قدام امه
وابوه الكرامه ملغيه ..


انتفض زي البردان من القشعريره اللي
سرت بأوصاله لما تذكر ان امس زواجها..
اللي جاب له الاخبار كان دقيق في التفاصيل ماخلا شي الا وقاله..
ويوم جا يقول له اسم العريس استوقفه تركي..
ماكان يبي يعرف الشخص الدنيئ اللي خذا جوهرته الثمينه ..

فضل انه مايعرف على انه يعرفه ويترصد له..هو لازم ينساها هي باعته شر بيعه
لازم يكون قوي بس شلون وهو ضعيف عند
طاريها وكل دقه من دقات قلبه تنبض باسمها.....

تعب حييييييل من افكاره حاس بغصه وده
يعبر عن مشاعره بالبكاء بس تذكر كلام
مشاري اللي كان يمر زي الشريط قدامه..


كان يناقض نفسه بنفسه مو قادر يرسي نفسه على بر كل شي يذكره فيها..
تسللت يده للجوال يشوف رسايلها

((حبيبي دقيت عليك مارديت.. كنت بقول لك
اني طالعه ملكة اصايل.. هذاني قلت لك مو
تسويلي سالفه .. وترا راكان هناك وماكنت
بروح بس امي اصرت...

لاتنسى احبك))

تذكر اليوم اللي ارسلتها له كان يكره راكان
لانه يبيها ..بس هي رافضته ماتبي الا تروك
حبيبها ..قفل جواله يوم كامل زعلان وهي
ماخلت طريقه الا وسوتها عشان توصل له ..
اخر شي ارسلت السايق بباقة ورد كبيره من
احسن محل والعطر اللي يحبه ومعها بطاقه
مكتوب فيها : يامجنون احبك


كان هالشي بمثابة اعتذار سامحها على
طول وقعد يلوم نفسه ويدور لها اعذار..
''طبيعي تروح الملكة لان اصايل بنت عمها
واعز صديقه لها بس انا كبرت السالفه''..


فتح رساله ثانيه

(( شوف انا اليوم ماراح أكلمك عقابا لك فلا
تتعب نفسك ماراح تسمع صوتي))

رجع فيه الزمن ورا .. تذكر ليش ارسلت
هالرساله ..كان يومها منهمك بالشغل وكان
داخل اجتماع فما رد يوم بعد ماخلص
شاف اتصالاتها رجع دق عليها بلهفه كانت تعطيه بزي ..


عرف انها زعلانه ارسل لها رساله: ريوشه
ياويلك لو ماتردين

اقل من الدقيقه وجته رساله: آوص هذا اقل
عقاب اسويه لك لأنك مارديت على
مكالماتي

ابتسم وهو يقرا وكتب لها رساله: والله
الجوال سايلنت وانا بالشغل اجتماعات
ودووووخه.. والا انا احمد ربي يوم اشوف اتصالاتك..

جاه مسج: طس عني انا قلت بعاقبك يعني
بعاقبك .. تراي مقهوره ذبحني شوقي لك
وقلت اسمع صوتك لو الو تكفيني لأني
طفشانه بالبيت لوحدي وقلت تسليني آخرتها
ماترد..

ضحك من كل قلبه هالبنت بتجنني انبسط
على دلعها.. تذكر ان اهلها كانوا رايحين
الشرقيه ومافي الا اخوها الصغير عماد
عمره 9سنوات

رد لها مسج: طيب يادبا دقي بقول ألو
وقفلي بوجهي استاهل

ثانيه بس وارسلت له كلمه وحده:نو

قام من مكتبه وعطا السكرتير خبر انه بيطلع
واذاسأل عنه ابوه يقول له راح مشوار
ضروري

ركب سيارته البورش وتوجه لاقرب محل
شرا قاتوه كبير بالفراوله لانها تحب شي
اسمه فراوله وكتب عليه عباره..
بعدها راح وأخذ عقد ألماس وحطه بعلبه
فخمه طلب من العامل لايغلفها وتوجه
لسيارته


ركب فيها وفتح الدرج قعد يحوس فيه واخر
شي طلع مقص وقص من طرف شعره
المنسدل على رقبته ..حطه بمنديل وخباها
في قطعة الفلينه اللي كان فوقها موضوع
العقد..


قعد يفكر شلون يوصلها لها..

طيب شلون يدق الباب صعبه..

طيب تنزل له برضه اصعب..

والامر من هذا كله هي رافضه ترد عليه عشان يتفقون..


واخيرا بعد تفكير راح لمحل العاب شرا كل
شي جت عينه عليها.. وتوجه لبيتهم..
كان حيهم هدوء وهذي هي طبيعة الاحياء الراقيه..


لبق سيارته في مكان بعيد وطفى السياره
ارسل لها رساله: حبيبي خلي عماد ينزل انا
تحت

كانت عينه على نافذة غرفتها لحظات
وانزاحت الستاره ودقت عليه

تركي: تهبليييييييييين الله لايحرمني هالوجه

رشا: انت من جدك جاي هنا روح قبل لا احد
يشوفك

تركي: انتي حديتيني.. عموما خلي عماد
ينزل بسرعه

رشا: وش تبي فيه.. انت مو صاحي ؟
وشافها تهف بفمها الخصلات اللي جت على
عيونها خلته يبلم فيها ويسرح

رشا: الو
تركي: معك
رشا: خلاص روح.. لاتوقف موقعك شبهه

تركي: زين بروح بس مو قبل عماد ينزل لي
رشا: انت بتوهقني والا وشو..
تركي: انتي عارفتني ما اخطي خطوه الا
وعامل حساباتي..
رشا: بنشوف تاليها .. وتوارت خلف الستاره


دقايق نزل عماد من حسن الحظ ماكان
عماد يعرف تركي
حرك سيارته وقرب من بوابة الفله
سلم على عماد: حبيبي انا جايب لك هديه عشان انت متفوق

عماد كان واعي برغم صغر سنه: وش
دراك اني متفوق

تركي: استاذ فهد قال لي و وصاني اجيب لك
الهديه لين هنا هو مشغول

عماد انبسط يوم جت سيرة الاستاذ فهد لانه يحبه
تركي شاف وجهه يشع وناسه.. نزل
الاغراض قبل يباغته بسؤال ثاني

خذا عماد الاغراض على دفعتين ودخل بيتهم..
وتركي دق بسرعه على رشا: ريوشه
شوفي الكيس الابيض خذيه بسرعه
وحلفتك ماتفتحينه لين ادق عليك باي
رشا:بس ان....
تركي: باي باي برجع اكلمك دقايق بس..


وجلس يدور بين الارقام واتصل
تركي: السلام عليكم
- هلا من وين اشرقت الشمس
تركي: ياسمجك زي كل يوم.. المهم اسمع
ترا استعنت فيك اليوم
- يعني الدور علي اليوم اصير كوبري
تركي: هههههههههه .. عاد انت فهد مايحل طاريك الا بالمواقف الصعبه

فهد: الله لايحرمك مني .. هاا وش بغيت
تركي: متهاوش انا وبرينسيستي وجايب لها اغراض
فهد: تبيني اوديها ماعندي مشكله اخت افضل التلامذه عندي
تركي: اقطع واخس
فهد:هههههههههههههههه اجل
تركي: جايب لعماد هدايا بعد عشان ماينكبنا
ويقول لاهله في واحد جاب اغراض لرشا
فهد: خلاص فهمت قلت له ان الهدايا مني
تركي: تعجبني تفهمها وهي طايره

فهد: والله زين سويت كنت واعده بهديه لانه
الطالب الوحيد المتفوق عندي وابي اقهر
باقي التلامذه لانهم قهروني مايفهمون
تركي: وليش موهق عمرك و وعدته
فهد: والله زلة لسان ماكنت ادري ان
هالشهرين بصير مضغوط
تركي: اجل تبادل مصلحه اعتبرها
فهد: تستاهل والله سويت خير

وسمع نغمة الانتظار كانت رشا لازم يقفل قبل تسوي من الحبه قبه
تركي: خلاص اخليك عندي اتصال وزي ماتفقنا
فهد: اوكيشن
رد ع الانتظار

رشا:مع مين انتظار؟؟
تركي: صبر خل اطلع اول من حيكم.. خليك ع الخط

وراح وسط الشارع قدام بقاله عشان محد يشك فيه وهو ملبق في الحي ويكلم
تركي: ايوووا ياستي
رشا: اول من كنت تكلم
تركي: ابد هذا فهد عشان يضبط وضع هدايا عماد

رشا:الحممممدلللله والله قلت هذا وش جاه
يوم انه يجي ويعطي عماد الهدايا بكل
بجاحه طيب وش قلت له

تركي: قلت له من استاذ فهد
رشا: والله قال لي بس قلت اتأكد.. وربي
خفت لو يدرون اهلي مرمطوني

تركي: ياحبيبة روحي انتي .. انا داري ماحنا
برا عشان اسوي اللي براسي بحريه تراي
اخاف عليك اكثر من نفسي

رشا: طيب وش المناسبه جايب لعماد
تركي: مناسبة حبي
رشا:لاياشيخ يلا يلا لازم اعاقبك وبزيد عليها بكرا

تركي: لاااااا واللي يرحم امك .. شوفي قبل
اسأليني عن الكيس اللي قلت لك تاخذينه قبل

رشا: ايه وش فيه يالله خذيته من عماد
غافلته وانحشت به كني سراقه

تركي: هههههههه. طيب يلا روحي جيبيه
رشا: هذا هو قدامي
تركي:افتحي الكرتون الكبير

رشا: طيب وقعدت تفتحه..وااااااااو واتبعتها بضحكه
تركي:شفيك
رشا: وش اللي كاتب عليها لافديتك محشوم

تركي: والله حتى العامل يوم اقول له يكتب الغبي تركي يعتذر
قعد يضحك علي يحسبني مجنون

رشا بدلع: حيااااااااتي
تركي: طيب افتحي العلبه الصغيره
فتحتها رشا وتفاجأت بالعقد اللي فيه كان مره روعه

رشا: ليش ياقلبي كل ذا ..والله مايحتاج عشان ارضى عليك
تركي:يحتاج ونص المهم شفتي الفلينه اللي
بالعلبه وخريها بس بشويش


رشا مستغربه: طيب..صارت توخر الفلين وشافت المنديل وفيه شعر: وشذا
تركي: قصيت لك من شعري اذا مارديت عليك سويلي سحر عشان ما أتعودها مره ثانيه

رشا ماااااااتت ضحك: مجنوووووون وربي مجنون
تركي: وش اسوي والله انتي داريه ما أرد الا اذا كنت مشغول للآخر..

رشا: لاحرااااااام وش عقابي عند ربي
توصل لسحر مالي الا اصبر
تركي:هههههههههه صدقتي والله ياويلك
تسوينها كنت امزح.. استغفرالله الله لايحدنا
على هالشي



رشا: لا ان شاءالله ماننحد
تركي: خلاص طاح الحطب
رشا: طايح من زمان بس لزوم التغلي
تركي:اهون
رشا:لاوربي ماتهون انا ماصدقت على الله رجعنا لبعض مستحيل اخسرك
تركي: الا انا اللي اخاف من هالطاري مو كافي موقف قبل بغيت انهبل

رشا: خلاص انسى الماضي الله لايعيده
تركي: ما اقول الا الله لا يفرقنا يارب
رشا:آآآمين

كذا كان عايش تركي مع رشا
تزعل يراضيها.. يزعل تراضيه..
خلافات شقيه ولكنهم يرجعون لبعض


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 198
قديم(ـة) 23-03-2011, 03:26 PM
صورة معانده جرووحي الرمزية
معانده جرووحي معانده جرووحي غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: يا لبيه يا الدنيا العجيبة / بقلمي



مسك راسه يبي يطرد هالذكريات اللي
انهكت ذهنه.. خمس سنين راحت في
غمضة عين ..على قد ماهو متحسر عليها
على قد ماهو يبي ينسى اي شي يتعلق
فيها.. هو ماصدق على الله رجعت حالته
لطبيعتها.. بس كان يبي شي واحد يبي
يعرف دافعها؟!



اكيد عندها اسباب ومازال يفتش لها عن
عذر يجملها بعينه ..مالقى عذر لها الا غيرتها
من زواجه بجوري.. جوري الكريهه اللي
فرقت بينهم..

طلع ثاير يبي يفجر ثورة غضبه فيها كان
حاط بعين الاعتبار انها سبب للحال اللي هو فيه.. متناسي ان ابوه اكبر الاسباب واولها

راح لها الغرفه
كانت تكلم

تركي: بسرعه قفلي

ماردت عليه وكملت كلامها في الجوال: ليش انت ماكلمته...... اها مدري..... خلاص من عيوني انا ابلغه

تركي رفع صوته: وش اقول انا.. ماتسمعين
بسرعه قفلي لا الحين اكسره فوق راسك

جوري معطيته اشكل ورجعت تكمل: لا عادي ...... يمكن متضايق..... والله عادي ماله داعي..... لالالا خلاص بعطيك

وحدجته بنظره قويه: خذ استلق وعدك هذا عمي


تركي اول شي جا في باله لازم يلقى له
مبرر قدام ابوه.. اكيد بيسأل عن سبب عصبيته
تركي: هلا يبه
ابو تركي: اولا ماكنت ابي اكلمك لانك عاق
ماتسأل عني ولاتدور اخباري
تركي:والله يبه اني
ابو تركي: ولاكلمه ما ابي اسمع اعذار
واهيه.. الحين ليش رافع صوتك ع البنت
لاتكون اصغر عيالك

تركي ولم لها غلط من نسج خياله: مهمله
واتكاليه ابيها تشوف شغلها وهي طول اليوم
نايمه .. وش مزوجيني بوحده رفله زي هذي

ابو تركي: والله لو اشوفها بعيني تسوي كذا
اكذب عيوني.. جوري سنعه قبل لاتشوف
وجهك تعلمني فيها واستح على شنبك طول
وعرض وتكذب

تركي:يبه انت ...
ابو تركي: لايكثر بس.. وتعال ليش تارك
الشغل انت ماعندك مسؤوليه..

تركي: لا بس عقب ماتعبت كن....
ابو تركي: طيب وللآن تعبان وش هالتسيب اللي انت فيه ..
تركي: يبه اقول لك كنت تعبان
ابو تركي: والله ما الوم الا امك هذي نتيجة
دلعها.. شف انت لازم ترجع الرياض مالك
قعده بلندن.. برسل واحد من الشباب يكمل
الشغل



تركي كان معصب بس كاتم عصبيته مايصير هذا ابوه ومع ذلك ارتاح يوم قال له ارجع...قفل من ابوه..
وشافها جالسه على ثغرها ابتسامه واضحه
لانها عرفت ان ابو تركي هزأه بعد ماتبلى
عليها ولانه تارك الشغل '' والله هذا مايكسر
راسه الا عمي محمد''.. حست ان هذا قليل في حقه عقب ماكان بيغتصبها

تركي: ممكن اعرف ليش هالابتسامه
كانت تلعب بشعرها وابتسامتها زادت شافت
ان السكوت حكمه بهالموقف

تركي: ترا ما اكلم جدار.. ردي ليش تبتسمين
جوري: هالطووووول كله وتتبلى علي
وتكذب .. والله اني عكس افتراءاتك

تركي: يعني عشان الكم صحن اللي سويتيها
تبين تقنعيني انك سنعه

جوري: ماراح انتظر منك هالكلمه لأني
الحمدلله عارفه نفسي والاهم ان الكل
عارفني.. واحمد ربك اني اسوي لك اللي تبي

تركي: غصبا عليك موب رضاك فاهمه

جوري: تركي انت وشفيك علي انا احاول
اتجنبك وانت تدور الزله علي وياليتها زله والله
اني ما اسوي كل هذا الا عشان تخف وطأة
المشاكل

تركي: طيب شرايك انتي لو تسقيني عسل
مابين بعيني وبخلق مشكله من لاشي

جوري: تركي والله تعبت من اللي انا فيه..
جد تعبت لمتى بنتم على هالحال

تركي: طول منتي على ذمتي لاتتوقعين
تشوفين يوم حلو

جوري: حسافه اني لك.. حسافه صبري على
معاملتك لي.. حسااااافه انك ماقدرت
سكوتي بعد مادريت بغرامياتك
والا انت ماتستاهل

تركي: ترا والله لو ينعاد الزمن ومايبقى الا
انتي بالكره الارضيه ماخذيتك.. قال ايش قال حسافه اني لك..
انتي اللي احمدي ربك ماخذتني هو انتي
تطولين ظفري

جوري: احمد ربي؟!! والله جد المفروض
احمد ربي الذي لايحمد على مكروه سواه...
قالتها بحركه بطيئه

تركي: ياشيخه قسم بالله لوما الخوف من
ربي كان خذيت فيك اعدام

جوري: خوفك من ربي.. والا خوفك تنعدم
وتترك رشا


تركي حس في هاللحظه انه كاره رشا لان
لها يد في تدهور حالته وكاره جوري انها
سبب رئيسي لها الاوضاع: لاتجيبين طاريها على لسانك

جوري: ايه عاد هذي حبيبة القلب تصدق
لايقين على بعض انت ماعندك لاذمه
ولاضمير تمشي بهالطريق.. وهي بايعه
اهلها .. وقالت بسخريه حلو اختيارك تدور
البنات المتربيات

صرخ فيها بكل قوته لانها ضربت ع الوتر
الحساس: جوري احترمي نفسك واي شي
يخصني مالك دخل فيه ..

جوري :ولايشرفني واثنينكم ماهميتوني..
لانكم وبكل بساطه اعتبركم شي جامد زي هذا .. وتأشر ع الجدار

تركي بلغت عنده العصبيه ذروتها: اقضبي
لسانك لآخر مره اقول لك


جوري: وش بتسوي ترا ماني خايفه والله
ماني خايفه .. سامع..

بدون شعور رفع ايده لأقصى حد وطاحت على خدها..
اختل توازنها بس ماطاحت مسكت على
مكان الكف وطالعت فيه بتحدي بدون
ماتنزل دمعه وحده

تركي: شفتي هالكف والله بيجيك اكثر منه لو
تتمادين معي مره ثانيه

وطلع وسكر الباب وراه بأقوى ماعنده كأن صوته زلزال..
هو لازم يطلع مايبي يقعد دقيقه في البيت
يبي يشم هواء يبي يشكي.. ماله الا مشاري
هو اليوم اجازته.. دق عليه قال انه في
الكوفي مع بعض الشباب ركب سيارته
وتوجه له

وصل شافه قاعد مع مجموعة شباب يوصل
عددهم للسته سلم عليهم والضيقه تاكل فيه
اكل.. مشاري لاحظ اللي كان فيه.. استأذن
منهم وخذا بايد تركي وطلعوا من الكوفي


طالع مشاري ايد تركي: بسم الله وشفيك تنتفض؟
تركي بحده: ولاشي
مشاري: طيب امش ودنا لكوفي ثاني ماجيت بسيارتي انا
ركبوا السياره وراحوا
قعدوا حول العشر دقايق ساكتين
مشاري يدري ان فيه شي بس حب انه هو
اللي يتكلم.. قطع الصمت صوت تركي.. كان
يحشرج

تركي:اشوفها قدامي ماني قادر انساها
مشاري: وين كلامك قبل وانك بتنساها
تركي: ماقدرت هي خذت عقلي وقلبي معها

مشاري كان عارف وحاس بعمق حبه لرشا: والله مدري وش اقول.. تركي انت لازم تنساها لازم
تركي: مو قادر والله
مشاري: البنت بتتزوج هذا اذا ماتزوجت
تركي: تزوجت وهذا اللي تاعب قلبي
مشاري: شفت .. يعني لازم تنساها هذي
ماتستاهل منك ذرة اهتمام وتفكير
تركي: انا اللي قاهرني ليش سوت كذا ليييييييش

مشاري: انت وش اللي قاهرك بالضبط
تركي: رسايلها واتهاماتها واخرها زواجها
مشاري: مايبي لها تفسير كانت خدعه البنت
تبي تتزوج قالت خل اخلق سالفه
تركي:لالا مو رشا اللي تسوي كذا
مشاري: يابن الناس اصحى فوووووق
لنفسك شفيك انت
تركي: والله مدري بعادها مأثر علي لدرجة
ماعاد صرت احاسب لتصرفاتي

مشاري: ترا وضعك مايطمن جاهد نفسك
قبل ماتتغير وتنتكس حالتك
تركي: للأسف انتكست وخلتني اسوي اشياء
عمري ماسويتها
مشاري: وش سويت
تركي: مديت يدي على جوري

مشاري بصدمه ضرب في الطاوله خلتها تهتز : لييييييش

كل اللي في المقهى طالعوا فيه باستغراب
طالع فيهم تركي وبلهجه انجليزيه: وش تبووون
وخروا وجيههم بسرعه اللي طالع قهوته واللي رجع يكلم اللي قدامه ..
كانوا خايفين من نظرات تركي

مشاري سيطر على انفعاله: صادق انت؟!
تركي:ماكنت بوعيي
مشاري: انت عمرك ماسويتها حتى مع
خواتك وين مبادئك وين اللي كان يسيطر
على اعصابه

تركي: والله يامشاري مايرجع لي عقلي الا
بعد ما احس بنفسي اني ضربتها
مشاري: خساره ياتركي والله خساره هذا
اسلوب مو حضاري ابدا والا وين خوفك من الله..
انا اعرف ان الزوجه ماتنضرب الا في الحالات الكبيره..
واسمحلي اقول لك ان جوري احلف عنها انها ماغلطت غلط كبير

تركي: الا غلطت تطول لسانها وتحاول تستفزني بسخريتها تستاهل ماجاها
مشاري: طولة اللسان حلها مو الضرب.. اهجرها في الفراش حسسها بغلطها بصدك..
لا تنسى ترا هالشي درسناه في مناهجنا بالسعوديه..
اكيد انت زودتها معها والا وحده مثلها تتطاول مستحيل

تركي: وليش متأكد
مشاري: اقرب موقف يوم بالمستشفى
كانت مسيطره على نفسها مع ان اللي صار
قدامها شي ماينسكت عنه.. بس سكتت

تركي: لايغرك سكوتها .. انت ماشفتها اليوم
مشاري: اكيد هي فقدت السيطره على
نفسها بشي شافته منك.. والا والله ما اصدق
من الباب للطاقه بتسوي كذا

تركي عارف في قرارة نفسها ان مشاري معه حق بس سكت عشان مايزيد لومه له

مشاري: تركي لايكون دايم تمارس معها
هالاسلوب الملتوي
تركي زي الطفل خايف يعترف ويلقى توبيخ بس ماله الا يعترف: ثاني مره
مشاري: انت صديقي الا اخوي.. بس والله لو
ان جوري اختي كان سويت فيك اللي مايتسوى

تركي: انا جاي اشكي لك لاتزود همي
مشاري: انت اللي جايبه لنفسك.. حرام اللي
تسويه فيها وعشان مين عشان رشا وياليتها
تستاهل.. تضربها وجاي تشكي لي
تركي: وش اسوي طلعت من البيت مدري وين اروح

مشاري: يعني توك الحين ماد يدك عليها؟؟
تركي:ايه
مشاري: انت ماتحس؟! ومخليها وجايني
تركي: شرايك يعني اقعد اطبطب عليها
مشاري: اقل شي ممكن تسويه لها ترا اللي
سويته مو صغير

تركي حسسسه مشاري بالذنب فوق ماهو حاس بأحاسيس مختلفه تعصره من الداخل عصر

مشاري: والسواة
تركي: مدري


مشاري: انا ماراح اقول لك وش تسوي
عقلك في راسك تعرف خلاصك.. منتب بزر
بس بقول لك شي واحد والله العظيم حرام
اللي تسويه فيها.. هذي بنت عمك قبل كل
شي ومالها يد بزواجك منها..
اذا فيك مرجله واجه ابوك سبب اللي انت فيه

تركي: مشاري مو كنك تماديت
مشاري ماكان يخاف من قول الحق: والله
مافيك مرجله ولانخوه .. تفرد عضلاتك
وقوتك على هالمسكينه.. انا بس ابي اعرف
شي واحد وش سوت لك



وش سوت لك


وش سوت لك


وش سوت لك



جلس يفكر تركي في هالكلمه.. فعلا وش
سوت لي ليش اعاملها كذا هي مالها ذنب..
انا صدق ماني رجال لأني ماوقفت قدام
ابوي وقلت ما ابي.. لو عارضته بيزعل بس مصيره يرضى مع الزمن..
لو افكر تفكير منطقي بلقى نفسي سبب كل شي لاني وبكل بساطه ماقلت لا..

وقف
مشاري: وين
تركي: مدري.. بس قبلها امش بوصلك عند الشباب
مشاري عرف انه رايح لها: لا روح ماعليك مني

وراح تركي البيت وهو يفكر شلون بيقابلها
مايدري وش يقول لها بس ع الاقل بيحسسها انه ندمان


عند جوري بعد ماتلقت الكف
قعدت على طرف السرير مسكت راسها
دايخه وحاسه بألم فظيع بس مو زي الألم
النفسي اللي تحس فيه ودها تبكي بس
الدموع رافضه تطلع.. '' ياقو قلبك ياتركي''

وصل تركي وتوجه لغرفتها شافها على
وضعها.. ضميره انبه قرب منها وقعد جنبها
تركي: جوري
لفت رقبتها بحركه آليه طالعت فيه بنظره
حس انها تسأله وش سويت لك

مسك ايدها وبهالحركه طاح قناع القوه
وضعفت وانهمرت دموعها .. تخلصت من
ايده وقامت ماتدري وين تبي ومشت لين
وصلت نص الغرفه
تركي كان يطالع مشيتها البطيئه وفجأه


طاااااااااااااااااااااااااااااااااحت


تركي ماقام من مكانه: ادري انها لعبه قومي>> وده يتصفق
جوري لا رد

قام عندها وقعد على اطراف اصابعه: جوري لاتمثلين انا داري اني غلطان

وهي ماردت

ركز في صدرها يبي يشوف تتنفس
ماشاف فيه تنفس.. خاف كان بينجن ''ماتت''

حط ايده قريب من خشمها كان التنفس
متقطع حمد ربي .. ضربها على خفيف على
خدها: جوري جوري
جوري ولاحركه

قام زي المجنون يدور عبايتها لبسها اياها وطيران ع المستشفى

......................

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 199
قديم(ـة) 23-03-2011, 03:43 PM
صورة معانده جرووحي الرمزية
معانده جرووحي معانده جرووحي غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
رد: يا لبيه يا الدنيا العجيبة / بقلمي



في بيت ابو فيصل

دانه: احس اني بحلم
نوف تبكي: وانا باحلام
دانه: وش هالحظ.. وربي ماكنت اتوقع بيصير لنا كذا
نوف: حنا بالطقاق .. لكن امي لا .. والله قلبي يتقطع عليها
دانه: ياحبيبتي يمه البيت من غير حسها مايسوى
نوف: كله من عمي ودي ادعي عليه بس تربيتي ماتسمحلي
دانه: والله انا ما ألوم الا ابوي.. ولايمكن اسامحه طول عمري
وحضنوا بعض ويبكون


دخلت ساره وشافت وضعهم انضمت لهم وصاروا يبكون
طالعت دانه في ساره وضحكت غصب عليها

ساره وهي تمسح دموعها: وش يضحكك هذا وقته
دانه هي بعد تمسح دموعها وتضحك: مدري
جيتي على طول تبكين معنا
ساره ابتسمت: والله شر البلية مايضحك .. اكيد تبكون عشان الحاله اللي حنا فيها..

نوف: كله من خالد ونادر حسبي الله عليهم
ساره: لاتتحسبين والله مساكين
دانه :مساكين!!
ساره: اي والله.. بنات حنا لازم نقول
الحمدلله اللي حنا فيه احسن من اللي غيرنا فيه ونعانيه
دانه: انتي وش تقولين
نوف: خليها انهبلت ذي

ساره: لا والله انتم بكرا بتقولون نفس كلامي
دانه: انتي عارفه شي مخبيته علينا؟؟
ساره: خليها ع ربك.. بس انتي يادانه بقول
لك شي حنا عارفين ان نادر يميل لك وانتي نفس الشي
دانه باستنكار: انا
ساره: ايه لايكون بتكذبين عيوننا ياويلك
تنكرين ترا مفضوحين وقولي الحمدلله انكم
خذيتوا بعض

دانه: بس ولو الطريقه هذي غلط.. عمي تركي يرفع الضغط
ساره: قولي الحمدلله انه صار من نصيبك

نوف خبت وجهها بالمخده وبكت
لفوا عليها : شفيك
وهي لازالت مستمره في البكي
حضنتها دانه: نوف وش فيك
نوف: ماتضررتي من اللي صار.. لكن انا كثييييير تضررت

ساره: نيوفه قلبي اي ضرر وشفيك
نوف: تبونها على بلاطه انا احب طارق ما ابي خالد
دانه غطت على فمها متفاجئه
ساره:وشو
نوف: ايه احبه وعمي محمد خلاني اخذ
اخوه شلون بعيش معه شلون
ساره:يااااالله نخلص من مشكله نطيح في
مشكله.. شوفي انتي لازم تكلمين ابوي

دانه: ساره صاحيه انتي ابوي قال كلمته .. انتي شفتي مصير امي
نوف: وهذا اللي خلاني اوافق عشان امي
والا والله لو انها مو في الموضوع كان قلت
لهم يقتلوني ولا اخذ خالد
دانه:لازم ترضين بالأمر الواقع وبعدين خالد
ماشاءالله عليه الغلط الوحيد اللي شفناه
منه هو اخر موقف والا هو ينطرى بالخير في
المجالس ومشهود برجولته


نوف: هذا كله مايعنيلي شي دامني احب طارق
ساره: يا انك تكلمين ابوي او ترضين بالامر وادعي الله بصلاتك يفك كربتنا ويسهل امورنا


.....................



في بيت ابو طارق

في المجلس العربي كان ابو طارق ممدد
رجوله وقدامه ريم تهمزها

ابو طارق: خلاص يبه يكفي الله يرضالي عليك جزاك الله خير
طارق: الخير مايجي الا اهل الخير واللي كفوه
ام طارق فهمت قصده: طارق
طارق: وش سويت
ابو طارق ماكان فاهم السالفه: شفيك ع الولد
ام طارق: هو يعرف

ريم طنشت: يبه ابي اشتري فستان عشان الملكه
طارق: الله ياخذك قولي آمين حنا في وش
وانتي في وشو صدق انك ماتستحين
ابو طارق: صدق انت اللي ماتستحي وش فيك عليها
ريم: والله هو له كم يوم وهو يزفني مدري وش سويت له
ام طارق: ريومه ماعليك منه طنشي
طارق: خل اقوم احسن من مقابل وجهها
الله يحرمني شوفت هالوجه بأي ثمن..
وطلع قبل لايسمع اي كلمه

ابو طارق: هالولد انقلب حاله وش فيه على اخته
ريم: والله ماسويت له شي حتى لاجا
يهاوشني ما اسأله ليش تهاوشني والله اني انطم
ام طارق: ماعليك منه اهم شي لاتضايقين نفسك..

طلعت غرفتها ودقت على معاذ تبيه يخفف
عنها كانت تحبه بصوره جنونيه ..وهو باعتقادها بر الامان اللي تحس في قربه بالراحه..
مارد عليها هو له فتره مايرد..
بعد خمس دقايق دق عليها ردت عليه من اول رنه
ريم: هلا حبيبتي
منذر: هلا قلبي شلونك
ريم:بخير وينك ماتردين علي
منذر: من عندك؟!
ريم: محد
منذر: طيب لاتخاطبيني بصيغة المؤنث
رفعتي ضغطي كم مره اقو لك

ريم: وانا كم مره اقول لك تعودت
منذر: اجل يلا سلام
ريم: منذر لحظه بليز
منذر: خير
ريم: خلاص بحاول
منذر: عندك احد ورضيناها اكون حرمه..بس
ماعندك احد ماراح ارضها ... وش هالسخافه
صدق مجنونه

ريم: احترم نفسك انا مو مجنونه
منذر: باللهي.. انتي عارفه من تكلمين
ريم: حبيبتي اقصد حبيبي والله اسفه ماراح اكررها بس بليز لاتقول لي هالكلمه مره ثانيه

منذر: هالمره سماح.. لكن المره الجايه انسي منذر
ريم: والله ماتنعاد.. ولاتقعد تهاوشني مو كافي اللي يجيني من طارق
منذر: شفيه وش صار
حكت له كل السالفه من إلى

عرف ان السالفه ماهي كذا لانه عارف السالفه الحقيقيه وانه هو سببها.. هو لازم يتحاشاها مو بعيده انهم يسوون فيه شي

....حطيت العشاء تعال.....

منذر ارتبك: خلاص باي
ريم: تعال من عندك
منذر: اهلي حطوا العشاء
ريم: تصالحت معهم
منذر: ايه ايه يلا باي

....................


في المستشفى


تركي في الانتظار حددده خايف وش صار لها
الدكتور طلع اول ماشافه تركي:بشر دكتور
الدكتور: قريب المريضه؟؟
تركي:زوجها
الدكتور: كم عمرها
تركي: سنه23
الدكتور:توقعت تكون في بداية العشرينات..
غريبه يزيد خطر الاصابه بارتفاع ضغط الدم
بعد سن 30عام.. من متى عندها الضغط؟؟

تركي:ضغط!!
الدكتور: اي نعم.. فيه احد من العائله عنده الضغط
تركي: ابوها وابوي فقط
الدكتور: بينكم صلة قرابه
تركي: هي بنت عمي

الدكتور: ممكن يكون السبب عامل وراثي
تركي: بس هي ماقد شكت
الدكتور: طيب هي تستخدم حبوب منع
الحمل لانه من العوامل اللي ترفع الضغط
تركي: لا ماتستخدم

الدكتور:الضغط كان مرتفع مره الله ستر ماراحت فيها.. انت تعرف ان ارتفاع الضغط
ممكن يصيب الشخص بعدةامراض.. امراض القلب
او ذبحه صدريه
او اعتلال الشبكيه(فقدان البصر)
او تصلب الشرايين

تركي خاف: هااه
الدكتور: يا ابني حاول انها تنتظم لعلاجها
تركي: صدقني يادكتور اللي اعرفه ان مافيها ضغط اول مره يصير لها كذا
الدكتور: اكيد فيه حاجه قويه اثرت عليها جايز
تكون اسباب نفسية والتوتر النفسي له دور
كبير في ارتفاعه .. هي لازمها راحه تامه
بعيد عن اي ضغوط وكمان حرارتها مرتفعه
اعطيناها خافض للحراره ..

تركي:طيب دكتور ممكن ماتقولها لانها بتخاف.. ياليت تقول لها انه ارهاق او سوء
تغذيه شي زي كذا.. وانا بتابعها في الادويه
الدكتور:اتمنى تتابعها لانها محتاجه رعايه والاهم تاخذ الادويه في مواعيدها عشان مايستفحل الامر


اخذها ع السياره فتح لها الباب الامامي
رفضت عجزانه تجلس كانت تبي تركب ورا
عشان تتمدد..
طول ماهو يسوق كان من فتره لفتره يطل
عليها الخوف ماخذ منه كل مأخذ شافها
نايمه ..وطول الطريق تنادي امها..

وصلوا البيت اول ماوصل حطها ع السرير
وجاب بطانيه ثقيله وصار يدفيها وكانت
بردانه وتبي تنام عشان المغذي.. قعد جنبها

تركي: جوري
جوري مغمضه:همم
تركي بحنيه:تبين تسافرين لامك
جوري: لا لا
تركي: ليش
جوري: ما ابيها تشوفني بهالحاله
تركي: الدكتور يقول ماتاكلين زين ويبيلك رعايه و
قاطعته: ان شاءالله بطيب اهم شي امي
ماتدري انا برعى نفسي بعد الله.. ورجعت تنام

تركي كان شفقاااان عليها وقعد طول الليل
عند راسها ''منك لله ياشيطان منك لله.. لو
صار لها الانسانه شي بلوم نفسي طول
عمري''

حلف ماينام ويسهر على راحتها كان يحط لها
كمادات مرت ساعات وجوري تهذي كان يبي
يعرف وش تقول بس كلامها غير مفهوم
وهو قلبه متقطع

جوري: تركي
تركي:شفيك وش تبين حاسه بشي
جوري: حرام اللي تسويه لي انا يوم طولت لساني كنت ادافع عن نفسي قدام جبروتك..
تركي:بس...
جوري:يمه تكفين خلي تركي يطلقني انا عايشه بجحيم..
تكفى يبه قول له يطلقني تراه يطقني وانت
اللي عمرك ماطقيتني ولاحتى واحد من اخواني..
ندى تكفين ابعدي هالشرس عني ابعديه

تركي في الاخير عرف انها تهذي لان حرارتها
مرتفعه مالها الاتزيد..
مامسك دموعه تأثر وضمها لصدره''وش ذنبها عاملتها كذا وش ذنبها..

طالع الصحن اللي كان يكمد لها منه ذاب
الثلج وصارت المويه دافيه.. وراح المطبخ
حط مكعبات ثلج في الصحن
رجع الغرفه وصار يبلل الفوطه ويحطها
على راسها واطرافها

مرت ساعه ثانيه وانخفضت كثير الحراره
ورجع حطها بحضنه والذنب أكل كل قطعه
من قلبه..
جلس يطالع فيها كانت عاقده حواجبها
وكانت مرسومه رباني بشكل حلو
لفت على جنبها وصارت مقابلته وخصلات
شعرها جت كلها على وجهها
وخرها وحطها ورا اذنها شاف حبة شامه
كبيره تحت اذنها تذكر يوم هم صغار وكان
يعايرها ويقول لها لو ان هالشامه على ارنبة
خشمك كان سميناك الساحره وكانت تبكي
وتروح تشكي عند ابوه وكان يهاوشه علشانها

انتبه انها تتحرك كانت تحاول تفتح عيونها..الظاهر صحت

جوري تحركت كانت تحس بدفا فتحت عيونها
على خفيف''انتبهت انها في حضنه''
وتركي كان يطالعها بدون اي تعابير
تركي:حاسه بتعب تبين شي
سحبت نفسها بشويش وجت تقوم
تركي:وش تبين انا اجيبه
جوري: شكرا.. عطشت بروح اشرب
مسكها ورجع نومها ع السرير :ارتاحي انا بجيب لك
جوري ''غريبه وش فيه''

دقيقه وجاب المويه: انا بروح اصلي وبجيب فطور قومي صلي وانتظريني لاتنامين

صارت تهز راسها مو مصدقه السكينه اللي نزلت عليه
وقامت صلت ودعت ربها في صلاتها
خلصت صلاتها كانت تحس بصداع قوي
انسدحت ع السرير تفكر ''من رجعنا من
المستشفى وهو متغير ياويلي لايكون فيني
مرض خلاه يحن علي يمممه لايكون عندي
السرطان.. اماا سرطان هبله انا يعني
بيخلوني ارجع بهالسرعه البيت بدون اي
تحاليل مكثفه .. لالا بسم الله علي هو قال
سوء تغذيه واكيد لانه حس بالذنب.. بس
اللي سواه فحقي كبير .. جرحني بكلامه
وضربه وصعب تلتئم هالجروح اااااخ ياراسي
اباخذ بندول راسي بينفجر ''

فتحت درج الكومدينا طلعت الحبوب وجلست
تفكها وتوها بتشرب الحبه
على دخلة تركي:لحظه لحظه وش تسوين
جوري:مصدعه باكل بنادول
تركي:افطري واشربي علاجك وردي نامي
يخف الالم

جوري:معليش تركي مو مشتهيه
تركي:لا انتي اللي معليش لازم تاكلين حتى
لو شي بسيط
جوري ماحبت تطول المسأله الصداع اللي فيها مكفيها
جاب لها اكل واكلت مجامله.. بعدها اخذت الادويه باشرافه ونامت
وهو نام ع الكنبه اللي جنبها

.......................

يو جديد

منذر: اهلين صباح النور
- ماشاءالله صاحي
منذر: ايه اليوم فاضي
- منذر
منذر: عيوووونه
- متى اشوفك
منذر: حددي المكان والزمان اجيك طيرااان
- تعال الحين عندي
منذر:وينك فيه قلبو؟؟
- انا في البيت محد عندي
منذر:نوووو وي ..انا حق فرفشه في الاستراحات.. اي نعم بنات وشباب بس حدنا رقص وفله
- طيب عادي حتى عندي بنرقص ونفلها
منذر يستهبل:ياللهول الشيطان ثالثنا وانا
حمااااار خالص ما امسك نفسي
- عادي حلالك
منذر مافي راسه:اعوووذ بالله مايندرى
عنكم امراض وبلاوي متلتله
- الشرهه مو عليك الشرهه علي انا يلا ضف
وجهك مو وجه نعمه وقفلت بوجهه

منذر ماتأثر وبهدوءه المعتاد:هههههه اجل نعمه بايع نفسي انا... طيب ندق ع الجو الثاني

بصوت ناعم:هلا عمري
منذر:هلا بالحب كله
- وحشتني
منذر:وانتي موووووووت
وكمل سواليف على موعد يتقابلون في
استراحة واحد من الشباب مسوي حفله
بمناسبة نجاح خويته والحفله اكيييد خليطي

.........................


بعد يومين
كان يوم جمعه


استتب الامر نوعا ما في العايله


ابو تركي يكلم نفسه وهو نازل من الدرج: هالعيال بيجننوني وين عيال الا شيبان مابقى شي على الاذان وماني شايف واحد منهم قام.. يا ام تركي .. يالطيفه
طلعت من المطبخ: سم يا ابو تركي
ابو تركي: سم الله عدوك للحين ماصحوا هذول ماعندهم احساس مايدرون ان اليوم جمعه

نزل نادر كان فاقد البسمه اللي يشوفها ابو
تركي كل يوم هو راضي بدانه خلاص.. بس
تسلط ابوه وغطرسته وتدخله بحياتهم هو
اللي ماكان راضي فيه.. وابو تركي عارف ان
الموقف باقي مأثر عليه ..

نادر: السلام عليكم
ام تركي وابو تركي: وعليكم السلام
راح لابوه كانوا كلهم بنفس الطول اضطر
نادر انه يوقف على رجوله عشان يحب
راس ابوه ودنق على ايده وحبها

ابو تركي كان يحمد ربه انه عنده عيال زيهم
بالرغم انه شديد عليهم بس يدورون رضاه

وراح نادر لامه وسوى نفس الشي
ام تركي: الله يرضالي عليك يانادر ويعطيك ماتتمنى
نادر: الله لايحرمني من هالدعوات الحلوه .. يلا يبه مشينا
ابو تركي: وين عبدالرحمن
ام تركي: انتم روحوا لحقوا ع الخطبه وانا بروح اصحيه
وراحوا
توها بترقى شافته نازل حب راسها
ام تركي: تحب الكعبه ان شاءالله.. شفيك متأخر
عبدالرحمن: والله انشغلت اخر الليل باوراق
قلت اخلصها لان زي منتي عارفه اخلاق
ابوي جمر هاليومين
ام تركي: الله يعينك بس لاترهق نفسك واجد
عبدالرحمن: ان شاءالله
ام تركي: إلحق على ابوك ونادر
عبدالرحمن: يلا يلا رايح.. سلام


.....................

بيت ابو فيصل


رجع ابو فيصل من الصلاه
شاف الصاله مافيها احد راح قعد مكان ام فيصل ..
كان اذا رجع من المسجد يشوفها قاعده تتقهوى..
بعدها تقوم تحط الغداء من طبخ ايدينها معودته كل جمعه تخلي السفره عامره وكلها الاكلات اللي يحبها''الله يلعنك يا ابليس''

دخل حمد وشاف ابوه سرحان
حمد: طلعت على طول من المسجد قعدت ادورك
ابو فيصل: شفيك
حمد: لا بس عشان اجيبك للبيت بالسياره
ابو فيصل: كنت محتاج امشي
حمد: الله يهداك يبه المسجد باول الشارع والشمس حاره
ابو فيصل: الحمدلله ماجاني شي..

جت الخدامه: بابا احط الغداء
وابو فيصل رد يسرح
حمد: ايه حطيه.. ونادي البنات
راحت الخدامه وحطت الغداء
ونادت البنات
نزلت ساره ودانه
والتموا حول السفره
ابو فيصل: ونوف؟؟
ساره تطالع دانه:هااه
ابو فيصل: واضحه كلمتي
ساره: تقول ماتبيه
ابو فيصل: روحي ناديها
راحت ساره لها ودقايق وهم نازلين

قعدت نوف وكان واضح عليها اثار البكاء
خشمها احمر وعيونها كذلك
ابو فيصل حنون عوره قلبه عليها: تعالي يبه جنبي
راحت نوف وقعدت جنبه
قعدت على يمين ابوها نفس الكرسي اللي تقعد عليه امها
ابو فيصل: تغدي معنا وانا ابوك
نوف: مو مشتهيه والله
اخذ الملعقه وقربها من فمها
نوف بكت: والله مو قادره آكل وامي مو معنا

دانه ماتحملت على طول بكت
حمد: يابنات مايصير بنروح لها اليوم وبتشوفونها
ساره كانت خايفه تبي تشوف وش ردة فعل ابوها من كلام حمد
ابو فيصل: وين تروح انت؟؟
حمد: لأمي
ابو فيصل: مافي روحه امك حطت راسها براسي
دانه: وحنا وش دخلنا
ابو فيصل: انكتمي ولا اسمع حسك
ساره: يبه الله يهداك مايسوى عليه اللي صار
ابو فيصل: مافي روحه
حمد: يبه اسمحلي عن نفسي بروح والله مايردني عن امي الا الموت
ابو فيصل: تتحداني
حمد: وانا اقدر.. بس هذي امي مثل مالك حق علينا فلها حق

نوف:يبه الله يخليك والله بموت من غيرها
وجلست تبكي بطريقه هستيريه قامواالبنات عندها وصاروا يبكون>> لزوم المشاركه الوجدانيه
اما حمد ماتحمل وراح لها وضمها وكانت بعيونه نظرات عتاب لأبوه

ابو فيصل صار يطالع في نوف الفرق بينه وبينها انها بينت فقدها لامها بالبكاء
بينما هو زي السكاكين تقطع في صدره جلس يفكر ويعيد حساباته..



استحضر كل يوم مع ام فيصل وين بيلقى مثلها: لعنة الله عليك يا ابليس لعنة الله عليك..
طالعوا فيه
ابو فيصل: قوموا يلا روحوا لها..
حمد مستغرب: يبه
ابو فيصل: هذي افعال الشيطان وصلتني لها الشي قوم وانا ابوك ود خواتك لامك
حمد ماصدق خبر والبنات فرحوا وطاروا يجيبون عبايتهم
حمد: يبه وانت بتجي
ابو فيصل: روح وانا ابوك
وراحوا

رجع يفكر وبراسه مليون فكره وفكره
اخذ منه التفكير ربع ساعه وبعدها قرر يسوي اللي في راسه..
ودق على فيصل


.................


له يومين ينام ع الكنب .. ظهره يعوره منه.. طالع ساعته لقاها تعدت بعد منتصف الليل..
حمد ربه انه صلى صلاة العشاء قبل ماينام والا كان طافته جلس على حيله وطالع السرير فاضي..
طلع من الغرفه شافها مستلقيه ع الكرسي الهزاز ومشغله جوالها قرآن بصوت عبدالله المطرود
راح لغرفته دخل الحمام غسل وجهه وطلع..
حس بجوع تذكر انه ما أخذ عشاء هو له يومين يجيبه من برا مراعاة لحالتها لانها ماتقدر تطبخ ..
وكان يغصبها تاكل عشان الادويه.. فكانت تاخذ الاكل وتدخل غرفتها وهو قدر هالشي اللي جاها مو قليل..
بس اليوم راحت عليه نومه من الارهاق والتعب..
اخذ مفتاح سيارته وطلع عشان يجيب شي ياكلونه وكان كل همه تاخذ علاجها ولو كان متأخر


راح المطعم حك راسه .. اكيد طفشت من الاكل اللي كل يوم اجيبه لها ..وش تاكل مايدري وش تحب و وش اللي ماتحبه
دق عليها

جوري:نعم
تركي: انا في المطعم وش اجيب معي
جوري: شكرا
تركي: بلا دلع يلا قولي عشان ناكل مع بعض
جوري بسخريه: انا آكل معك؟!
تركي: ليش وش فيها
جوري: لو مابقى الا انت ماجلست على سفره معك
تركي:كني ماسمعت.. بسرعه وش اجيب معي عشان تاخذين العلاجات وماني ماكل معك
جوري: ما ابي وان بغيت انا بسويلي اي شي
تركي: لازمك راحه انتي ناسيه انك تعبانه
جوري: وش فيني زي الحصان.. كفايه تمثيل انك تخاف علي
تركي: واذا قلت لك خايف عليك
جوري: خوفك المصطنع ذا ما ابيه ..
اذا كان هذا خوف من ابوي واخواني فماراح اقول لهم وان حصل ودروا بخليك بطل وبقول انه كان شهم معي ومابخل علي
تركي'' الحين ذي مريضه'': انا خايف؟؟!
جوري: اكيد خايف لايحوسونك لو يدرون
تركي: هذا وانتي تعبانه ويطلع منك هالكلام
جوري: مافيني الا العافيه يلا بس مع السلامه
تركي: اها طيب شوفي الساعه الحين
قسم بالله لو ارجع البيت بعد ساعه وانتي مو طابخه مايحتاج اكمل انتي عارفه وش بيصير..
الظاهر انك تبلدتي ماصرتي تمشن الا بالضرب..... وقفل بوجهها

وراح المطعم طلب اكل وقعد ياكل ولاهمه شي

جوري شوي وتكفخ نفسها وش سوت هي
'' جعل لساني القص والله تعبانه مافيني حيل اطبخ'' وقامت وهي تسب في نفسها


دخل تركي البيت
وهي بالمطبخ
شم طباخها ''ايه تحسب اني عقب اللي صار بنسى وبرضخ والله هذا بعدك مابعد شفتي شي'' : جووووري
طلعت:شفيك
تركي:صقهاء ماتسمعين
جوري باستغراب:شفيك على طول جيتك
تركي يدور الشر: ساعه انادي
جوري :والله على طول جيت من ناديت
تركي:يعني انا كذاب
جوري'' استاهل انا جبته لنفسي'' :لاحول ولاقوة الا بالله
تركي:بععععد
جوري:اخلص علي وش تبي


قام لها وجوري خافت صارت تقرا ''وجعلنا من بين ايديهم سدا ومن خلفهم سدا فأغشيناهم فهم لايبصرون''
تركي:والله ياجوري مراعاه للحاله اللي مريتي فيها بعديها لك هالمره
جوري ببرود:كثر الله خيرك احط لك الاكل الحين
تركي انقهر من برودها: ما ابي ولا زفت
جوري:وليش قايل ازين لك اكل
تركي:كذا لعانه
جوري :وشو يعني اكبه؟
تركي:كيفي بفلوسي
جوري:وتعبي
تركي :انتي كلك على بعضك شاريك بفلوسي
جوري فيها الصيحه ماقدرت تتكلم تحس بصداع فظيع
تركي تذكر كلام الدكتور اي ضغوط مو في صالحها لان هالشي بيرفع الضغط عندها''

تركي: يومين ونرجع السعوديه.. ع الاقل ارتاح من غثاك
راحت الغرفه مافيها حيل تصيح.. اكلت كيك واخذت علاجها ونامت

.......................


بعد مارجع ابو تركي وعياله من المسجد شافوا نادر مو على بعضه ..
كان متضايق وهو من النوع اللي تبان عليه الضيقه مهما حاول يداريها
قعد الكل بعد الغداء بالصاله
ندى تأشر لنادر وش فيك
رد لها الاشاره مافيني شي
كان ابو تركي متابعهم من طرف عينه
ابو تركي: نادر شفيك من طلعنا من المسجد وانت مو على بعضك.. حتى غداء ماتغديت زي الاوادم

نادر: سلامتك يبه
ام تركي: وشفيك ياقلبي
نادر: لابس تأثرت من الخطبه
عبدالرحمن: والله من جد كانت مؤثره.. تخيلي يمه اللي القاها ولد امام المسجد
عمره 17 سنه
ندى:ايه ماشاءالله خطيب مفوه سمعته
ابو تركي: وين سمعتيه
ندى: المسجد قريب وصوته واضح وعالي يوم سمعت انه مو صوت الامام اللي تعودت عليه
كل يوم جمعه والله انشديت اسمع من هذا كان واضح من صوته انه دون العشرين
ام تركي: وش عنه الخطبه
عبدالرحمن: عن ذم الخصومه
ام تركي: ياالله ذكرت خطبة الشيخ سعود الشريم عن هالموضوع .. تأثرت واجد والله..
تذكرها يانادر يوم نسمعها انا وانت مع بعض؟؟

ندى: يمه قصدك الخطبه اللي سجلها وصار يرددها
ام تركي: ايه
نادر: ايه اذكرها
ام تركي: عساك حافظها للحين
نادر: نسيت معظمها
ام تركب: طيب اذكر اللي حافظه

نادر : حافظ البدايه يقول الله يحفظه:فإنَّ وصيَّتي المبذولةَ لكم عباد الله هي تقوى الله..
ولزومُ الجماعةِ.. وصفاءُ القلوب والفكاك من العوالقِ البغيضةِ.. التي تورث الإحنَ وتوقظ الفتنَ ..
وتَذهب بلُبِّ المسلم.. وإيّاكم والاختلافَ والفرقه..
فإنهما يهلكان الأممَ ويأكلان الأخلاقَ كما تأكل النارَ الحطَب..
ام تركي: والآيه
نادر: قال تعالى ''وَمَا اخْتَلَفْتُمْ فِيهِ مِن شَيْءٍ فَحُكْمُهُ إِلَى اللَّهِ ذَلِكُمُ اللَّهُ رَبِّي عَلَيْهِ تَوَكَّلْتُ وَإِلَيْهِ أُنِيبُ''


ام تركي: الله يعطيك العافيه وعقبال ما اشوفك خطيب
ابو تركي: خطيب وهو اطردي ورا البنات ماظنيت!!!

تضايق نادر بس سكت.. لان الخطبه جد كانت مأثره عليه
ومن هو في المسجد وهو عازم الامر يتصالح مع خالد ومع كل واحد تخاصم معه مع انه نادرا مايغلط يعني كان اسم على مسمى
ام تركي تضايقت على ولدها.. ابو تركي الا وينكد عليهم

نادر: المهم دحيم ابيك تروح معي انت وحمد وفيصل بروح اتصالح مع خالد
ام تركي: عين العقل الله يكملك بعقلك ياوليدي
عبدالرحمن: طيب خلها بعد المغرب
نادر: اوك

.................

في بيت ابو جمانه

ابو جمانه اخو ام فيصل الكبير.. كان شديد ومثل اخته حقاني ومايخاف في الله لومة لائم
كان ساكن في البيت مع بنته عقب ماتوفت زوجته..
جمانه بنته الوحيده مكرسه حياتها لابوها
وهو نفس الشي
وصلوا حمد وخواته سلموا على خالهم وتبادلوا الاحضان مع امهم واختلطت دموعهم.. وكان حمد يهدي عليهم
طبعا ابو جمانه كان عنده خبر بالمشكله اللي صارت
وكان وده يحل الخلاف بس ام فيصل رغم انها تشكي الا انها تحب تحل مشاكلها بطريقتها..
وهو ماحب يتدخل وكل اللي قاله لها بضعة استشارات ونصايح بحكم انه اخوها الكبير



ابو جمانه: والله هذي الساعه المباركه اللي شفتكم فيها
حمد: تسلم والله..
ابو جمانه: من مبطي ماشفتكم
حمد: مو طال عمرك كنت مسافر والا احنا دايم عندك
ابو جمانه:ايه صادق.. والله الكبر شين صرت انسى كثير
ام فيصل: بعز شبابك ياخوي هذا وحنا نبي نزوجك
طالع في جمانه اللي كانت قاعده بآخر الكنب وحاطه جلالها: جمانه شرايك
جمانه بصوت اقرب للهمس: والله كم مره وانا اتحايل عليك تتزوج بس رافض
ساره: اجل مالك عذر
ابو جمانه يضحك: لايا ابوكم انا راحت علي ان شاءالله اشوفكم انتم كل وحده في بيت رجلها
حمد: وانا
ابو جمانه: لا انت ماله داعي
الكل:هههههههههههه


الا نوف كانت في حضن امها زي الطفله ومتشبثه فيها خايفه تفقدها
ابو جمانه: نيوفه وش فيك يبه
نوف: لا ولاشي
ابو جمانه: والله ماتنلامين اجل هذي سواة يسويها ابوك..
والله لو امك تأشر بالبنان وتطلب اتدخل اني لا أودي ابوك ورا الشمس

جمانه: يبه مايصير هذا ابوهم مايرضون فيه
ابو جمانه: ولاحتى يرضون في امهم
حمد: والله الاثنين تاج على روسنا بس وش نسوي انت تريد وانا اريد والله يفعل مايريد
ابو جمانه: ونعم بالله.. الا ليش ماجا معكم والا ميببس راسه
حمد: مدري عنه..



جت الخدامه: بابا في ناس يبغى انتا برا
ابو جمانه :مين
الخدامه: 3 رجال واثنين حرمه
ابو جمانه: غريبه من هذول.. وجا يقوم
حمد قام: خلك ياخال انا بروح
راح حمد ...
لحظات ودخل وكان خلفه الضيوف!!

...................




نهاية البارت الحادي عشر

قراءه ممتعه



عطوني توقعاتكم للبارت الجاي


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 200
قديم(ـة) 23-03-2011, 03:49 PM
صورة بيبي انا الرمزية
بيبي انا بيبي انا غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: يا لبيه يا الدنيا العجيبة / بقلمي


سلاااامووووو.... وربي شيء من جد شيء الا ابدااع احتريك ياالغلا لاتتطولين
سلمت اناملك الرائعه دمتي بحب وفرح
سي يو

الرد باقتباس
إضافة رد

يا لبيه يا الدنيا العجيبة / بقلمي , كاملة

الوسوم
مشوقه , الدنيا العجيبه , العجيبه , يالبيه , يالبيه يالدنيا , يالدنيا , جريئه , جروحي , روايه رومانسيه , كامله
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
مجلس الروايات للإستفسارات و الطلبات ؛ !! أنـثـى الـ خ ـيـآلـ !! روايات - طويلة 3973 07-10-2010 01:10 PM
أعذريني يا دنيا فالجنة تناديني.. مالي والدنيا ؟! manhagy مواضيع إسلامية - فقه - عقيدة 19 28-01-2010 05:55 AM
هكذا كان يعلم الرسول الصحابه معنى الزهد في الدنيا dmo3.al2mar حياة - صفات - أخلاق - أقوال - رسول الأمة 11 11-10-2009 09:43 PM
حوار مع الدنيا الفائنه & كبــــر لذاتي يــاء& مواضيع إسلامية - فقه - عقيدة 9 05-09-2008 01:06 AM
.:.اضحك .:. ترى الدنيا .:. والله ماتسوى .:. صدق آلمشاعر ارشيف غرام 19 26-02-2007 03:42 PM

الساعة الآن +3: 01:11 AM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


youtube

SEO by vBSEO 3.6.1