مرسى الآمال ©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©

سلاموو girls

كنت بأكتب لكم الفصل الثاني لكن أنحذف عدته وانحذف

فمطره أقولكم بووكره راح أنزلكم إياه

وربي مقهووووووووووره

أنتظرووووووني

ودي يا حلوين


نَصّرُك اللَّهُمَ لِـ"سُورِيَتِنَا" اِحّقِن دِمَاءَهُم وَعَجِّل بِنَصّرِهِم وَ سَدِدْ رَمْيَهُم يَا الله

مرسى الآمال ©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

هذا أنا رجعت لكم بالفصل الثاني

وأعتذر ثانيه عالتأخير واربي مو بإيدي

ووووووو آسسسسسفه عالأغلطاء الإملائيه الكثييييييره وربي مو بيدي

واستلموا الفصل الثاني
.................................................. .....................................
في الشركه التي يعمل بها عادل 
دخل عادل لمكتبه وانهمك في عمله الذي تركه لكي يأخذ دعد للمستشفى وبعد لحظات طُرِق الباب
عادل: أدخل
فيصل<<إذا كنتم تذكرونه في يوم عزاء الجد>> وهو يدخل: السلام عليكم
عادل: وعليكن السلا هلا فصول
فيصل وهو يجلس على الكنبه المجاوره لمكتب عادل: هلا والله... عادل
عادل: أمر
فيصل: ما يأمر عليك عدو بس أكيد قالك المدير عن الشركتين
عادل: لا ما قال
فيصل: غريبه وين كنت قبل شوي..؟
عادل: مودتي دعد للمستشفى
فيصل: ليه سلامات وش فيها..؟
عادل: الله يسلمك أبد طاحت على طاوله وجاه ارتجاج 
فيصل: لا حول ولا قوة إلا بالله
عادل: المهم وش السالفه..؟
فيصل: إيه عرضو علينا شركتين نتعاون مع وحده منهم شركة........... وشركة........... والمدير مرررررره محتار
عادل: الشركتين مره معرفه
فيصل: علشان كذا المدير محتااااااار وكل ما شاور أحد قال شي محير شي محير 
عادل: لو فيه جدي كان عطانا الراي السديد
فيصل: وش هالكلام يا عادل لو تفتح عمل الشيطان
عادل: استغفر الله بس بجد إذا كان جدي حي كان عطانا الرأي الصح
فيصل: بس أنت منتاب المدير
عادل: ولو أنا أشتغل بالشركه يعني شي متعلق بمصيري ومعاشي
فيصل: المهم أننا نتخذ القرار الصح 
عادل: صدقت
فيصل: شفته الموظف الجديد
عادل: لا منهو..؟
فيصل: تخيل منهو..؟
عادل: يالله عاد فيصل من..؟
فيصل: وائل منصور الـ......... خطيب ريتاج بنت عمتي مي
اتسعت عينا عادل وقال: أحيه هذا وش جاااااااابه
فيصل: خير عادل مهي شركتك ولا شركت أبوك
عادل: المهم أنه بنفس المكان اللي أنا فيه
فيصل: طيب وش فيها.؟.!
عادل: مو هو من معرف عماي مي اللي كانت السبب في موت جديرالله يرحمه
فيصل: استغفر يا عادل ترا جدي الله يرحمه قال لا تقولون هي السبب في مرضي هذا من تقدير الله وبعدين الأعمار بيد الله مستحيل يكون أحد السبب في موت الثاني
عادل: صادق استغفر الله العظيم
فيصل: المهم مشغول..؟
عادل: شوفت عينك
فيصل: متى ما خلصت تعال لمكتبي أنا ورشود ووائل مجتمعين
عادل: لا ماني جاي 
فيصل: خير عادل تراه خطيب بنت عمتي وش فيك أنت
عادل: طيب طيب خلاص
فيصل: يالله مع السلامه
عادل: مع السلامه
نهض فيصل من الكرسي وخرج من مكتب عادل وانغمس عادل في شغله وبعد مرور ساعه إلا ربع انتشر صوت قادم من هاتف عادل الخوي معلنًا وصول مكالمه وفي الشاشه اسم <نبض قلبي> ابتسم عادل بحب وضغط زر الرد وقال
عادل: هلا والله وغلا
آتاه رد من الطرف الآخر بصوت ناعم: هلا بك السلام عليكم
عادل: وعليكم السلام
الفتاة: كيفك..؟
عادل: والله كنت مو بخير لكن من سمعت صوتك صرت بخير
الفتاة بخوف: خير حبيبي وش فيك..؟
عادل: والله من بعد حبيبي فأنا في أتم الصحه
ابتسم الفتاة وقالت بحب: يا جعله دوم
عادل: آمين...جود حبيبتي
جود: يا روح حبيبتك
عادل: الله يخليك بس هو سؤال مو مهم ذاك الزود بس هو مصيري للشركه ومصيري من مصير الشركه
جود: تفضل
عادل: هو فيه شركتين تبي تعمل شراكه مع شركتنا وشركتين قويه بالمره وهي شركة........... وشركة........... هاه قولي رايك
جود بعد برهه من التفكير: واللهِ صادق كوولها قويه لكن ترا الشراكات مي كويسه كثير عملوا شراكات ما نجحوا وأنا ما بدي هالشي يصير للشركه اللي بتشتغل فيها
عادل: لكن بكذا نكون رفسنا النعمه
جود: شوف عذا شوري وبعدين أنت مو المدير
عادل: بس حبيت أسمع نصيحه وشي مثل كيذا علشان أقول رايي للمدير
جود: منتا قلتاها رايك مو رايي
عادل: لكن نصيحه منك ماراح تضر
جود: اسمع حياتي هو نصيحتي أنك تقول حق المدير يستخير ويشاور كثير والله ما راح يضيعه وما خاب من استشار ولا ندم من استخار أتوقعها كذا
ضحك عادل وقال: الله لا بخليني منك ريحتيني
جود: آمين ولا أنا 
عادل: بدك شي ثاني مره مشغووووووووول
جود: أبد سلامتك ووووووووو أحبك
عادل بحب: أنا مو بس أحبك أنا أعشقك وأموت فيك
احمر وجه جود خجلًا وقالت: تسلملي يالله سلاموو
عادل: مع السلامه حبيبتي وانتبهي على روحك
جود: إن شاء الله وأنت برضو يالله سلاموو
عادل: فمان الله
اغلقت جود (الخط)
ما إن بدأ عادل عمله حتى طُرِق الباب
عادل: أدخل
راشد: سلام يا روميو
عادل: خير رشور لا يكووووووون....
راشد: بالضبط سمعتك والله ومذوبتك هالجود
عادل: يالله بس يالله تراها زوجتي
راشد: الله يجعلها دوم هالفرحه
عادل: آمين يارب
راشد: ولا يخليك من جوجو
عادل: خير رشود من متى تسميها جوجو
راشد: نعم أختي من الرضاعه ما فيها شي اعتقد
عادل: المهم جاي ليه..؟
راشد: طرده محترمه
عادل: لا بس مو من عوايدك تجي هنا وما عندك شي
راشد: لا بس فيصل يقول منتاب جاي لمكتبه وش عندك..؟
عادل: لا خلاص بجي بس أخلص
راشد: إيه صح وش فيه دعد يقول فيصل أنك موديها للمستشفى عسى ماشر
عادل: أبد صقع راسها بحافة طاولة نهى ونزفت دم كثير وحرارتها 40درجه وارتجاج
راشد: الله يشفيها يااااااارب
عادل: آميييييييين
راشد: الله أستأذن شكلك مشغوووووول
عادل: مررررررررره
راشد: مع السلامه
عادل: فمان الله
خرج راشد وأغلق الباب وأكمل عادل عمله وانغمس فيه
.................................................. .....................................
بعيدًا عن الرياض وقريبًا من السعوديه في الكويت في العاصمه الكويت
دخلت إلى جامعتها وأصلحت لثمتها ووضعت هاتفها الخلوي على رقيبتها ووضعت حقيبتها على كتفها ودخلت إلى المبنى الداخلي وجلست في المكان التي اعتادت الجلوس فيه وماهي إلا لحشات حتى أقبل لها عبدالله
عبدالله: أهلين رورو شحالج..؟
ريمان: هلا عبود زينه أنت شحالك..؟
عبدالله: الحمدلله
ريمان: وينها شيوخ تأخرت
عبدالله: كاهي يايه
ريمان: صج القلوب عند بعضها
شيخه: سلاموو
ريمان وعبدالله: وعليكم السلام
صافحت شيخه بالأيدي وأخذوا يتبادلون أطراف الحديث وهم يمشون شيخه وريمان بجانب بعضهما وعبدالله أمامهما 
عبدالله: شيوخ أنتِ وحيد أمج وأبوج..؟
شيخه: هيه
ريمان: مو حلوو صح..؟
شيخه: وااااااااااايد بس أيلس ويا ماما وبابا
ريمان: مثلي بس ماما هي كوول حياتي
عبدالله: أمج ما تشتغل..؟
ريمان: أمبلا تشتغل دكتورة جراحه
عبدالله: جراحة شنو..؟
ريمان: توليد
شيخه: وععععععععع شلون تتحمل 
ريمان: ماما تقول بالبدايه بتتقرفين لكن بالنهايه عادي
عبدالله: بس صج عادي ما فيها شي
ريمان: هيه عندك مو أنتا boy بس نحن girls نتقرف بسرعه
عبدالله: أمتى المحاضره..؟
ريمان: ثمان ونص
شيخه: يالله تعالوا باجي عشر دقايق
ريمان: علينا ياسروه يعني صبري
شيخه: أنا رايحه سلاموو
ريمان: بكيفج مع السلامه
ذهبت شيخه إلى القاعه
عبدالله: شيوخ ممتازه..؟
ريمان: هيه تقدر أتقول
عبدالله: أنزين شحقه وايد متحمسه وهي رايحه.؟.!
ريمان: شنو يسامونه معجبه متخبله تحب زي جذي حق الدكتور ياسر
عبدالله: رورو ما يصير تشكين بربيعتج
ريمان: لالالا هي قالتلي
عبدالله: ممكن مجرد إعجاب
ريمان: هيه صح ممكن
عبدالله: شيوخ مراهقه
ريمان: جوف عبود صح أنا ما أحب ولا أعترف بالحب بس حنا البنات جذي مو بإيدنا نحب ولا بإيدنا نكره إذا حبينا فهو غصب عنا وإذا كرهنا فهو غصب عنا ما نقدر بنساوي جي يعني هاي خارج عن سيطرتنا بس الله يعينها شيوخ إذا صج تحب الدكتور صج الحب عذاب صج صج الله يصبرها
عبدالله: آمين
ريمان: أنزين عبود شحقه أنت جذي ما تحب خوالك..؟
عبدالله: من أيلس وياهم نظرات إستحقار كره حقد وجذي ماعرف شحقه جذي بس الظاهر أني أجني وجذي ما يحبوني ماعرف ممكن
ريمان: بس لا فرق بين عربي ولا عجمي إلا بالتقوى مستحيل ما يعرفون هاي الحديث
عبدالله: أيييييه يا رورو يا جثر الأحاديث اللي حافظينها وما يطبقونها مو بس هم ناس واااااايد حتى آيات الله يهداهم يعني مثل قول الرسول -صلى الله عليه وسلم-:(( المسلم من سلم المسلمون من لسانه ويده)) يعني ما راح نكون مسلمين إذا الناس ما سلموا من لسانا وإيدينا
ريمان: هيه والله جوف الناس كيف يسبون والله ألفاظ وايد بذيئه لدرجة تتقزز وأنت تسمعها
عبدالله: وإذا ضربت بواحد خطأ جوفي السب كل هاي من خطأ
ريمان: الله يتوب علينا بس
عبدالله: آميييييييييين
ريمان وهي تنظر إلى ساعتها: أبييييييه تأخر الوقت تعال للمحاضره
عبدالله: أنزين كاني ياي
ذهبا إلى القاعه وعندما فتحا الباب
د.ياسر: بدري جان تأخرتوا شوي
ريمان بملل: جان ودي بس قلت أيي آخذ شوية درجات
د.ياسر: جفتي أنج بحاجه للدرجات يعني أنتِ ضعيفه وايد بالنسبه لي
عبدالله: هيه وااااااايد ضعيفين بالنسبه لك
د.ياسر: دخلوا بس دخلوا
ريمان: أنزين تأمر أمر خالي
د.ياسر: ريمان أحترمي نفسج
ريمان: شنو أحترمك تقول أحترمي نفسج
د.ياسر: دخلي بس دخلي
ريمان بملل: أنزيييييييين
دخلا وجلسا بجانب بعضهما
عبدالله بهمس: رورو فتحي البي بي
ريمان بهمس هي الأخرى: أنزين
بدءا المحادثه وعندما انتهت المحاضره وكادا أن يخرجا
د.ياسر: أنطروا أنتوا
ريمان بملل: شنو بعد..؟
د.ياسر: شنو تابوني أساوي لكم..؟
ريمان بهدوء: أعتذر
د.ياسر بغضب: شنو أنا الدكتور ياسر أعتذرلج..؟
ريمان باستحقار: وليه منو أنت..؟
ضرب د.ياسر الطاوله بكفيه وقال: ريمان أحترمي روحج
ريمان: قلتلك أعتذر وتتصافى القلوب وما رضيت
د.ياسر: أحسن أنتوا الخسرانيين
عبدالله بملل: أنزين والمطلوب..؟
د.ياسر: يا تعدلون أسلوبكم يا أنتوا تعرفون
عبدالله: لا ما نعرف ولا نبي نعرف
سحب يد ريمان وخرجا من القاعه
 ................................................. .....................................
يتبع....


نَصّرُك اللَّهُمَ لِـ"سُورِيَتِنَا" اِحّقِن دِمَاءَهُم وَعَجِّل بِنَصّرِهِم وَ سَدِدْ رَمْيَهُم يَا الله

مرسى الآمال ©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©

.................................................. .....................................
بعيدًا عن العاصمه الكويت وقريبًا من الكويت في السعوديه في العاصمه الرياض في أحدى مدارسها المتوسطه
دخلن إلى فصلهن وأنهلن عليهن الطالبات بالأسئلة
نهى: please girls خلااااااااص والله حدنا خايفين عليها
همس: أول مره يصير لها كذا..؟
نوف: إيه
يارا: اللي خايفه منه الإرتجاج
سديم: عادي أختي جاها إرتاج بس ألحين الحمدلله بخير
رولا: والله خايفه عليها
منال: بتوحشنا الدووبا
نوال: ليه عطوها إجازه..؟
نهى: إيه 3days منشان ترتاح بعد الإرتجاج
بنان: بتوحشنا كتييييييير
وصايف: من جد
روان: ألا صح وحصة العلوم..؟
نهى: يا شييييييينها أقولها تعبانه تقول بتنحاشين قال أنحاش قال دزييييييها يمي 
نوف: وش فيها حصة العلوم يا روني..؟
روان: ألا قولي وش ما فيها
رزان: عطتنا ملخص طوييييييييييييل 
طيوف: ترا الحصه اللي قبل تاريخ فراغ
يارا: ألحين المكتوب عذا هو ملخص العلوووووووم.؟.!
رزان: ما قلتلك طويل
نوف: وجااااااااع مهوب ملخص ذا
رزان: ترا فيه ملفات
نوف: أوما عاد وعععععععععع
نسيم: مطور وش تبين بعد
شيخه: الله يعينا
أسماء: اللي يقهر شرحها وهي تتدلع وعععععععع
خديجه: حسبتها إيمو
ناديه وبنان: آه مبين عليها إيمو
نجود: ممكن ستايل بس
طيوف: ممكن
من جهة أخرى
أثير: شوجي
أشجان: هلا
أثير: كملتي الروايه..؟
أشجان: وش ذكرك فيها..؟
أثير: ولا شي كملتيها..؟
أشجان: لا لسا ما بعد
أثير: لييييييييه تراها تجنن
أشجان: تصدقين خاطري أشوف هذيك الحرمه شسمها
أثير: أرلينا..؟
أشجان: أيواااااااه بالضبط ودي أشوفها
أثير: بتذوبين عندها
أشجان: أكيد بريطانيه والروايه مدح في جمالها
أثير: بس في النهايه روايه مو حقيقيه
أشجان: عااااارفه
جوري: وش تسوون..؟
أشجان: نسولف
جوري: صووح شوجي قريتي جزيرة المهربين..؟
أشجان: لا أحسها سخيفه
جوري: نعممممممم كلش ولا روايات حبيبتي أجاثا كريستي
أشجان: ههههههههه أمزح أمزززززززززززح
جوري: شوفي بالبدايه مُمله لكنها بجد حلوه
أثير: يكفي أنها من روايات أجاثا
جوري: يا لبييييييييه
من جهة أخرى
مرام بصوت عالي: بنوتات حدا معاها منديل..؟
تركية: أنا
أخرجت تركية من جيبها منديلا وناولته لمرام التي أتت لها 
تركية: تفضلي
مرام وهو تأخذ المنديل: مشكوره
تركية: العفو
بشرى: توتو
تركية: هلا
بشرى: وش خبار آسر..؟
تركية: يا فديتها الذين الحمدلله
بشرى: يختي يهبوووووول ما شاء الله
تركية: الغريب أن أختي مب ذاك الزود في الحلاوه ولا زوجها وولدهم يدنن
بشرى: يمكن منشانه بزر لما يكبر راح كيف أقولها
تركية: فاهمتك
بشرى: الله يخليه لكم
تركية: آمين ألا بيشو كيفه عبدالحميد..؟
عبست بشرى وقالت باشمئزاز: وععععععععع يا شين الطاري
تركية: ههههههههههه يا حليلك يا بيشو ألا هو بثالث صح
بشرى: إيه متوسط
طيوف وبنان: شو عم بتعملوا..؟
بشرى: نحل قضية فلسطين
ضحكن الفتيات ثم قالت بنان: لا عن جد شو عم بتعملوا..؟
تركية: نخطط على عبدالحميد
بشرى: الكريه
طيوف: هالكثر تكرهينه
بشرى: وأكثثثثثثثثثثر
بنان: ليه هوا شو حما لإلك..؟
بشرى: مثل ما تعرفون مره جتني إضافه توفعتها بنت خالي لكنه صار ولد خالتي عبدالحميد لما بدت المحادثه عادي ثم قالت بأقولك شي قلتله تفضل قالي أنا أحبك ومن هالخرابيط طبعًا أنا ما رديت عليه وطلعت ولما اجتمعنا مع بنوتات خوالي وخالاتي وقلتلهم قالوا قوليله أنا ما أعترف بالحب والحب هو أصلًا اللي حلله ربي وكذا قلتله طبعًا عالمسن ثم قال أنتِ جرحتيني بكرهك لي عاد تصدقون لما نجتمع ونتقابل صدفه يهمس لي أحبك وينحاش حتى عيونه تقول كذا بس الحقيقه أكثر ولد أكرهه هو عبدالحميد واللي كرهني فيه أكثر حركاته خييييييييير كرامته المفترض ما يهينها منشان حب
طيوف: ok والحل..؟
تركية: فكرت تكلم أمه لكن بعد تفكير قلت لا بتصير مشاكل ماله آخر
بشرى: بس أتوقع مراهقه وتعدي
بنان: معاك حأ
أقبلت لهن نسيم وقالت: هلا بنوتات
الفتيات الأربعه: هلا نسوم
نسيم: حالين واجب الرياضيات..؟
الفتيات الأربعه: لا
نسيم بصوتٍ عالي: بنوتااااااااات من حال واجب الرياضياااااااااااااات..؟
شيماء: أنااااااااا
نسيم: ممكن..؟
شيماء: إيه ممكن
من جهة أخرى
أخرجت شيماء كاتبها الرياضيات من حقيبتها وناولته لنسيم التي ما إن أخذته حتى ذهبت إلى صديقاتها 
خديجه: شيوم
شيماء: هلا
خديجه: شفتي رولا..؟
شيماء: شفيها..؟
خديجه: عرفت من كان يراقبها
شيماء بلهفه: من..؟
خديجه: ديم
شيماء: وش دراك..؟
خديجه: عديل أخت ديم تصير صديقة ريتال أختي قالتلي عديل مره أن أختها ديم تراقب وحده بفصلنا اسمها رولا طبعًا هذا لما كنا بأولى وأمس بالطلعه قالتلي عديل أن صديقة ديم شيخه هي اللي تراقب رولا ألحين
شيماء: مو معقوووووووول
خديجه: السؤال المهم ألحين ليه يراقبونها 
شيماء: مسكينه رورو على أنها وحيده بالبيت وأمها وأبوها حاطينها صفر بالشمال وما يجلسوا معاها وهي مسكينه ما عندها غير بنت عمتها وخالها إسراء ومع ذلك بالمطرسه المكان اللي ترتاح فيه فيها مشاكل الله يعينها
خديجه: آميييييييين
من جهة أخرى
نوف: نهى حبيبتي خلاص دعود ما فيها ألا الخير
نهى: خايفه خايفه يا فوفو خايفه
يارا: سدوم قالت أختها صار لها إرتجاج وتعافت
نوف: يالله عاد هونيها وتهون
نهى: إن شاء الله
من جهة أخرى
ريما: ريميوو حبيبتي خلاص هدي هدي
ريم: كيف أهدى يا ريما ودعد تعبانه هذي دعد مو أي وحده وبعدين مهما كان هي بنت خالي
ريما: ما قلت شي بس أنتِ مره خايفه أهدي أهدي
ريم: والله خايفه
ريما: أدعيلها هي بس تبي دعائك
ريم: الله يشفيها وترجع مثل أول وأحسن بعد
ريما: آميييييييين
ريم بابتاسمه: شكرًا ريموو الله لا يخليني منك
ريما وهي تبادلها الابتسامه: آمين ولا أنا
<<هذه هي حال صف ثاني سادس المتوسط فصل أبطالنا دعد ونهى ويارا ونوف وريم فصل متعاون متنافس يحب أبناءه وهم يحبونه مهما كان يبقون كلهم صديقات لا يفرق بينهم شيء مهما كان يبقون كلهم من طين من أم واحده وهي حواء ومن أب واحد وهو آدم -عليه السلام- لا يتكبروا لا يحسدوا لا يكرهوا هكذا أمرنا ديننا الحنيف فلنتخذ ٦/٢ مثالًا لنا في حياتنا كلها سواءً أكانت دراسيه أو غيرها>>
.................................................. ....................................
بعيدًا عن الرياض وقريبًا من السعوديه في دولة الكويت في العاصمه الكويت
في وقت الراحه خرجت ريمان بصحبة عبدالله وشيخه وذهبوا إلى الـ(كافتيريا) للفطور
عبدالله: رورو من صجج..؟
ريمان: هيه من صجي
شيخه: بس تتوقعين بيرضى..؟
ريمان: ما همني أهم شي أعتذر وانتهينا
عبدالله: يعني جذي بتنسين كل شي
ريمان: هيه وافتك من تأنيب الضمير
شيخه: بس غريبه شنو صاير بالدنيا رورو تعتذر للي تكرهه
ريمان: مهو علشانه علشان ماما اللي قالتلي لازم تعتذرين
عبدالله: أنزين شحقه قلتيله اليوم أعتذر
ريمان: هذا قبل ما تأمرني ماما
شيخه: بس يعني جذي بيوم وليله
ريمان: طبعًا لا مو اليوم ولا باجر بعديييييييين بس مو وايد يعني سبوعين جذي 
عبدالله: الله يهداج يارب
ريمان: آميييييييييين
عبدالله: منو يشتري الفطور..؟
شيخه وهي تنهض من الكرسي: أنا
أعطاها عبدالله نقوده وقال لها ما يريد وكذلك فعلت ريمان وذهبت ضيخه واشترت لريمان وعبدالله ولها ثم عادت وناولته الفطور وأخذوا يأكلون 
عبدالله: رورو عدله السعوديه..؟
ريمان: لاااااااااااا ما فيها عدل ألا بنوتات عماني وعماتي 
عبدالله: أنزين شنو الدول اللي رحتي لها..؟
ريمان بعد أن ابتلعت لقمة من الكروسان: السعوديه وإنجلترا
عبدالله: أنا بس رحت لإنجلترا
ريمان: ماما تحب تروحبها وااااااااايد
عبدالله: هيه حتى أبوي يحبها 
شيخه: صج غريب أحس أشياء واااااااايده تشترك فيها أمج يا رورو وأبوك يا عبود صح..؟
ريمان: هيه حتى أنا مثلج أحس جذي ماما عندها جنسيه كويتيه وما نعرف من وين واسمها اجنبي وتحب أنجلترا وملامحها اجنبيه واضح حتى بو عبود جذي
عبدالله: رورو أنتِ وحيدة أمج وأبوج..؟
ريمان: هيه ماما صار لها حادث وصارت عقيمه
عبدالله: حتى أنا وحيد أمي وبوي بوي صار له حادث وصار عقيم
ريمان: أنا ماما صار لها حادث ٥/٦/١٩٩٠ وأنت عبود..؟
عبدالله: حتى أنا بوي صارله الحادث على ما أظن خمسه جون ١٩٩٠ بعد الصبح
ريمان: هيه حتى أنا ماما صار لها الصبح
شيخه: هيه صح شخبار دعاء يا رورو..؟
ريمان: أمس كلمتها بخير ومرتاحه
شيخه: ودعد..؟
ريمان: المسكينه دايم تيلس بروحها وجود وعادل دايم مع بعض يعني ما ييلسون وياها وعمي خالد تعرفين دكتور وواااااااايد مشغوووووووول
عبدالله: أنزين وأمها..؟
ريمان: ماتت جدام عينها غي عَمّان
عبدالله: أبيييييييه جم عمرها جان..؟
ريمان: أعتقد ١٣ هيه حتى جانت بسابع أول إعدادي
عبدالله: مسكينه جدام عينها وبهالعمر..؟
ريمان: هيه
عبدالله: أنزين شحقه بعَمّان.؟.!
ريمان: أمها من هناك لما يت الإيازه بين الفصلين راحت هي وبنتها صار لها حادث الأم توفت والبنت فقدت ذاكرتها مؤقت 
شيخه: المسجينه دايم منطويه
عبدالله: لا تلومينها أمها ماتت جدام عينها المسجينه
ريمان: الله يرحمها ويسكنها الينه
شيخه وعبدالله: آميييييييييييييين
عبدالله: أنزين أمها شنو كانت..؟
ريمان: كانت مرأه نادره بالهزمن متواااااااااضعه تحب أي شخص طيبه واااااايد ذكيه ذكيه ذكيه أهم صفه فيها الذكاء نادر ما تستخدم قلبها أو بالأصح عاطفتها وايد قليل شنو بعد ماقدر أوصف لك شكلها بس وايد حلوه مثلها مثل أي شاميه يعني ملامحها شاميه وشنووووو بعد هيه استشارية أعصاب ومبدعه في الأعصاب وايد وايد ينفع لها هاي الشغله وشنو بعد فيه أشياء وايده هاي اللي أذكرها
عبدالله: ما شاء الله شكلج وايد تحبينها
ريمان: وفيه حد عرف عمتي نور وما حبها الله يرحمها
عبدالله وشيخه: الله يرحمها
استمتعوا بوقتهم بين تبادل أطراف الحديث والدراسه وعادوا إلى بيوتهم بعد يومٍ حافل جميل
.................................................. .....................................
يتبع......


نَصّرُك اللَّهُمَ لِـ"سُورِيَتِنَا" اِحّقِن دِمَاءَهُم وَعَجِّل بِنَصّرِهِم وَ سَدِدْ رَمْيَهُم يَا الله

مرسى الآمال ©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©

.................................................. .....................................
بعيدًا عن العاصمه الكويت وقريبًا من الكويت في السعوديه في العاصمه الرياض في أحدى مدارسها المتوسطه
دخلن إلى فصلهن وأنهلن عليهن الطالبات بالأسئلة
نهى: please girls خلااااااااص والله حدنا خايفين عليها
همس: أول مره يصير لها كذا..؟
نوف: إيه
يارا: اللي خايفه منه الإرتجاج
سديم: عادي أختي جاها إرتاج بس ألحين الحمدلله بخير
رولا: والله خايفه عليها
منال: بتوحشنا الدووبا
نوال: ليه عطوها إجازه..؟
نهى: إيه 3days منشان ترتاح بعد الإرتجاج
بنان: بتوحشنا كتييييييير
وصايف: من جد
روان: ألا صح وحصة العلوم..؟
نهى: يا شييييييينها أقولها تعبانه تقول بتنحاشين قال أنحاش قال دزييييييها يمي 
نوف: وش فيها حصة العلوم يا روني..؟
روان: ألا قولي وش ما فيها
رزان: عطتنا ملخص طوييييييييييييل 
طيوف: ترا الحصه اللي قبل تاريخ فراغ
يارا: ألحين المكتوب عذا هو ملخص العلوووووووم.؟.!
رزان: ما قلتلك طويل
نوف: وجااااااااع مهوب ملخص ذا
رزان: ترا فيه ملفات
نوف: أوما عاد وعععععععععع
نسيم: مطور وش تبين بعد
شيخه: الله يعينا
أسماء: اللي يقهر شرحها وهي تتدلع وعععععععع
خديجه: حسبتها إيمو
ناديه وبنان: آه مبين عليها إيمو
نجود: ممكن ستايل بس
طيوف: ممكن
من جهة أخرى
أثير: شوجي
أشجان: هلا
أثير: كملتي الروايه..؟
أشجان: وش ذكرك فيها..؟
أثير: ولا شي كملتيها..؟
أشجان: لا لسا ما بعد
أثير: لييييييييه تراها تجنن
أشجان: تصدقين خاطري أشوف هذيك الحرمه شسمها
أثير: أرلينا..؟
أشجان: أيواااااااه بالضبط ودي أشوفها
أثير: بتذوبين عندها
أشجان: أكيد بريطانيه والروايه مدح في جمالها
أثير: بس في النهايه روايه مو حقيقيه
أشجان: عااااارفه
جوري: وش تسوون..؟
أشجان: نسولف
جوري: صووح شوجي قريتي جزيرة المهربين..؟
أشجان: لا أحسها سخيفه
جوري: نعممممممم كلش ولا روايات حبيبتي أجاثا كريستي
أشجان: ههههههههه أمزح أمزززززززززززح
جوري: شوفي بالبدايه مُمله لكنها بجد حلوه
أثير: يكفي أنها من روايات أجاثا
جوري: يا لبييييييييه
من جهة أخرى
مرام بصوت عالي: بنوتات حدا معاها منديل..؟
تركية: أنا
أخرجت تركية من جيبها منديلا وناولته لمرام التي أتت لها 
تركية: تفضلي
مرام وهو تأخذ المنديل: مشكوره
تركية: العفو
بشرى: توتو
تركية: هلا
بشرى: وش خبار آسر..؟
تركية: يا فديتها الذين الحمدلله
بشرى: يختي يهبوووووول ما شاء الله
تركية: الغريب أن أختي مب ذاك الزود في الحلاوه ولا زوجها وولدهم يدنن
بشرى: يمكن منشانه بزر لما يكبر راح كيف أقولها
تركية: فاهمتك
بشرى: الله يخليه لكم
تركية: آمين ألا بيشو كيفه عبدالحميد..؟
عبست بشرى وقالت باشمئزاز: وععععععععع يا شين الطاري
تركية: ههههههههههه يا حليلك يا بيشو ألا هو بثالث صح
بشرى: إيه متوسط
طيوف وبنان: شو عم بتعملوا..؟
بشرى: نحل قضية فلسطين
ضحكن الفتيات ثم قالت بنان: لا عن جد شو عم بتعملوا..؟
تركية: نخطط على عبدالحميد
بشرى: الكريه
طيوف: هالكثر تكرهينه
بشرى: وأكثثثثثثثثثثر
بنان: ليه هوا شو حما لإلك..؟
بشرى: مثل ما تعرفون مره جتني إضافه توفعتها بنت خالي لكنه صار ولد خالتي عبدالحميد لما بدت المحادثه عادي ثم قالت بأقولك شي قلتله تفضل قالي أنا أحبك ومن هالخرابيط طبعًا أنا ما رديت عليه وطلعت ولما اجتمعنا مع بنوتات خوالي وخالاتي وقلتلهم قالوا قوليله أنا ما أعترف بالحب والحب هو أصلًا اللي حلله ربي وكذا قلتله طبعًا عالمسن ثم قال أنتِ جرحتيني بكرهك لي عاد تصدقون لما نجتمع ونتقابل صدفه يهمس لي أحبك وينحاش حتى عيونه تقول كذا بس الحقيقه أكثر ولد أكرهه هو عبدالحميد واللي كرهني فيه أكثر حركاته خييييييييير كرامته المفترض ما يهينها منشان حب
طيوف: ok والحل..؟
تركية: فكرت تكلم أمه لكن بعد تفكير قلت لا بتصير مشاكل ماله آخر
بشرى: بس أتوقع مراهقه وتعدي
بنان: معاك حأ
أقبلت لهن نسيم وقالت: هلا بنوتات
الفتيات الأربعه: هلا نسوم
نسيم: حالين واجب الرياضيات..؟
الفتيات الأربعه: لا
نسيم بصوتٍ عالي: بنوتااااااااات من حال واجب الرياضياااااااااااااات..؟
شيماء: أنااااااااا
نسيم: ممكن..؟
شيماء: إيه ممكن
من جهة أخرى
أخرجت شيماء كاتبها الرياضيات من حقيبتها وناولته لنسيم التي ما إن أخذته حتى ذهبت إلى صديقاتها 
خديجه: شيوم
شيماء: هلا
خديجه: شفتي رولا..؟
شيماء: شفيها..؟
خديجه: عرفت من كان يراقبها
شيماء بلهفه: من..؟
خديجه: ديم
شيماء: وش دراك..؟
خديجه: عديل أخت ديم تصير صديقة ريتال أختي قالتلي عديل مره أن أختها ديم تراقب وحده بفصلنا اسمها رولا طبعًا هذا لما كنا بأولى وأمس بالطلعه قالتلي عديل أن صديقة ديم شيخه هي اللي تراقب رولا ألحين
شيماء: مو معقوووووووول
خديجه: السؤال المهم ألحين ليه يراقبونها 
شيماء: مسكينه رورو على أنها وحيده بالبيت وأمها وأبوها حاطينها صفر بالشمال وما يجلسوا معاها وهي مسكينه ما عندها غير بنت عمتها وخالها إسراء ومع ذلك بالمطرسه المكان اللي ترتاح فيه فيها مشاكل الله يعينها
خديجه: آميييييييين
من جهة أخرى
نوف: نهى حبيبتي خلاص دعود ما فيها ألا الخير
نهى: خايفه خايفه يا فوفو خايفه
يارا: سدوم قالت أختها صار لها إرتجاج وتعافت
نوف: يالله عاد هونيها وتهون
نهى: إن شاء الله
من جهة أخرى
ريما: ريميوو حبيبتي خلاص هدي هدي
ريم: كيف أهدى يا ريما ودعد تعبانه هذي دعد مو أي وحده وبعدين مهما كان هي بنت خالي
ريما: ما قلت شي بس أنتِ مره خايفه أهدي أهدي
ريم: والله خايفه
ريما: أدعيلها هي بس تبي دعائك
ريم: الله يشفيها وترجع مثل أول وأحسن بعد
ريما: آميييييييين
ريم بابتاسمه: شكرًا ريموو الله لا يخليني منك
ريما وهي تبادلها الابتسامه: آمين ولا أنا
<<هذه هي حال صف ثاني سادس المتوسط فصل أبطالنا دعد ونهى ويارا ونوف وريم فصل متعاون متنافس يحب أبناءه وهم يحبونه مهما كان يبقون كلهم صديقات لا يفرق بينهم شيء مهما كان يبقون كلهم من طين من أم واحده وهي حواء ومن أب واحد وهو آدم -عليه السلام- لا يتكبروا لا يحسدوا لا يكرهوا هكذا أمرنا ديننا الحنيف فلنتخذ 6/2 مثالًا لنا في حياتنا كلها سواءً أكانت دراسيه أو غيرها>>
.................................................. ....................................
بعيدًا عن الرياض وقريبًا من السعوديه في دولة الكويت في العاصمه الكويت
في وقت الراحه خرجت ريمان بصحبة عبدالله وشيخه وذهبوا إلى الـ(كافتيريا) للفطور
عبدالله: رورو من صجج..؟
ريمان: هيه من صجي
شيخه: بس تتوقعين بيرضى..؟
ريمان: ما همني أهم شي أعتذر وانتهينا
عبدالله: يعني جذي بتنسين كل شي
ريمان: هيه وافتك من تأنيب الضمير
شيخه: بس غريبه شنو صاير بالدنيا رورو تعتذر للي تكرهه
ريمان: مهو علشانه علشان ماما اللي قالتلي لازم تعتذرين
عبدالله: أنزين شحقه قلتيله اليوم أعتذر
ريمان: هذا قبل ما تأمرني ماما
شيخه: بس يعني جذي بيوم وليله
ريمان: طبعًا لا مو اليوم ولا باجر بعديييييييين بس مو وايد يعني سبوعين جذي 
عبدالله: الله يهداج يارب
ريمان: آميييييييييين
عبدالله: منو يشتري الفطور..؟
شيخه وهي تنهض من الكرسي: أنا
أعطاها عبدالله نقوده وقال لها ما يريد وكذلك فعلت ريمان وذهبت ضيخه واشترت لريمان وعبدالله ولها ثم عادت وناولته الفطور وأخذوا يأكلون 
عبدالله: رورو عدله السعوديه..؟
ريمان: لاااااااااااا ما فيها عدل ألا بنوتات عماني وعماتي 
عبدالله: أنزين شنو الدول اللي رحتي لها..؟
ريمان بعد أن ابتلعت لقمة من الكروسان: السعوديه وإنجلترا
عبدالله: أنا بس رحت لإنجلترا
ريمان: ماما تحب تروحبها وااااااااايد
عبدالله: هيه حتى أبوي يحبها 
شيخه: صج غريب أحس أشياء واااااااايده تشترك فيها أمج يا رورو وأبوك يا عبود صح..؟
ريمان: هيه حتى أنا مثلج أحس جذي ماما عندها جنسيه كويتيه وما نعرف من وين واسمها اجنبي وتحب أنجلترا وملامحها اجنبيه واضح حتى بو عبود جذي
عبدالله: رورو أنتِ وحيدة أمج وأبوج..؟
ريمان: هيه ماما صار لها حادث وصارت عقيمه
عبدالله: حتى أنا وحيد أمي وبوي بوي صار له حادث وصار عقيم
ريمان: أنا ماما صار لها حادث 5/6/1990 وأنت عبود..؟
عبدالله: حتى أنا بوي صارله الحادث على ما أظن خمسه جون 1990 بعد الصبح
ريمان: هيه حتى أنا ماما صار لها الصبح
شيخه: هيه صح شخبار دعاء يا رورو..؟
ريمان: أمس كلمتها بخير ومرتاحه
شيخه: ودعد..؟
ريمان: المسكينه دايم تيلس بروحها وجود وعادل دايم مع بعض يعني ما ييلسون وياها وعمي خالد تعرفين دكتور وواااااااايد مشغوووووووول
عبدالله: أنزين وأمها..؟
ريمان: ماتت جدام عينها غي عَمّان
عبدالله: أبيييييييه جم عمرها جان..؟
ريمان: أعتقد 13 هيه حتى جانت بسابع أول إعدادي
عبدالله: مسكينه جدام عينها وبهالعمر..؟
ريمان: هيه
عبدالله: أنزين شحقه بعَمّان.؟.!
ريمان: أمها من هناك لما يت الإيازه بين الفصلين راحت هي وبنتها صار لها حادث الأم توفت والبنت فقدت ذاكرتها مؤقت 
شيخه: المسجينه دايم منطويه
عبدالله: لا تلومينها أمها ماتت جدام عينها المسجينه
ريمان: الله يرحمها ويسكنها الينه
شيخه وعبدالله: آميييييييييييييين
عبدالله: أنزين أمها شنو كانت..؟
ريمان: كانت مرأه نادره بالهزمن متواااااااااضعه تحب أي شخص طيبه واااااايد ذكيه ذكيه ذكيه أهم صفه فيها الذكاء نادر ما تستخدم قلبها أو بالأصح عاطفتها وايد قليل شنو بعد ماقدر أوصف لك شكلها بس وايد حلوه مثلها مثل أي شاميه يعني ملامحها شاميه وشنووووو بعد هيه استشارية أعصاب ومبدعه في الأعصاب وايد وايد ينفع لها هاي الشغله وشنو بعد فيه أشياء وايده هاي اللي أذكرها
عبدالله: ما شاء الله شكلج وايد تحبينها
ريمان: وفيه حد عرف عمتي نور وما حبها الله يرحمها
عبدالله وشيخه: الله يرحمها
استمتعوا بوقتهم بين تبادل أطراف الحديث والدراسه وعادوا إلى بيوتهم بعد يومٍ حافل جميل
.................................................. .....................................
يتبع......


نَصّرُك اللَّهُمَ لِـ"سُورِيَتِنَا" اِحّقِن دِمَاءَهُم وَعَجِّل بِنَصّرِهِم وَ سَدِدْ رَمْيَهُم يَا الله

مرسى الآمال ©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©

.................................................. .....................................
بعيدًا عن الكويت وقريبًا من دولة الكويت في السعوديه في العاصمه الرياض
خرجت من مدرسها وعادت هي وأختها مع السائق إلى السائق دخلتا إلى داخل البيت
نوف وهي تخلع الـ(طرحه) وتدير وجهها بسرعه: هووووووف حرررررر
ليان <<إن كنتم تذكرون نوف عندما قالت (مثل ليان)>>: من جددددددددد
نوف: هيه تراني أنا اللي بغير قبلك
ليان وهي تنضر إلى نوف بطرف عينها: بلا سخافه
نوف: حرااااااااانه بأغير بسرعه
ليان: أنا اللي بألبس قبلك
نوف: لا خلاص بأسببببببببببح
ذهبتا إلى الداخل وأخذت نوف المنشفه وذهبت إلى دورة المياه <<كرمتم>> ولبست ليان وصلت الظهر ثم دخلت إلى الغرفه نوف إلى الغرفه 
نوف وهي تجفف شعرها بالمنشفه: هيه أطلعي بالبس
ليان: طيب
خرجت ليان ولبست نوف وصلت الظهر ثم أخذت هاتفها الخلوي ونزلت إلى أسفل
ليان وهي (تصفر): أتخبل على الهلاليه أنا
نوف وهي تدور حول نفسها بغرور: وش رايك فيني..؟
ليان: تخبليييييييييين أهم شي اللبس الهلالي
نوف: صووح ليان وش أخبار وجدان..؟
ليان: يا لبيييييييييه بس
نوف: هيه هيه ماني فاضيه لك
ليان: خير تراها صديقتي
نوف: مو كأنها صديقتك كأنها حبيبتك
ليان: يع حبيبتي أخبرها خويتي
نوف وهي تنضر إليها بطرف عينها: فرقت
ليان: بس بعدين وعععععععع وش خويتي تراني ماني بويه
نوف: وععععععععع لو تصيرين بويه أتبرأ منك 
ليان: إيه بجد قرف ذول البويات
نوف: نفسي أمسك الوحده وأشنقها يقهرووووووووون
ليان: شويه لا أنتِ شوفي أوائل بالغصب يبون يصيرون بويات
نوف: أصلًا أغلب أوائل هالدفعه استغفر الله بس 
ليان: من جد مبزره مجمعين
نوف: ألا قولي ملاك مهبوله..؟
ليان: لا مو مره مهبل لينوو وليون هم المهبل
نوف: وش دعوه تدلعين نفسك..؟
ليان: لا لا لين مو أنا
نوف: لهالدرجه بنوتات خوالي مهبل..؟
ليان: مرررررررررررره
نوف: ألحين من صديقاتك..؟
ليان: ملاك ووجدان ولين ولينا وبشاير
نوف: ماشاء الله أنتوا سته..؟
ليان: أنتوا يارا وريم ونهى ودعد وريما يعني مثلنا
نوف: أنتوا بالعاده مع بعض مو مثلنا أنا ويارا مع بعض نهى ودعد مع بعض ريم وريما مع بعض
ليان: أنا دايم مع وجدان ولينا ولين أما بشاير وملاك مو دايم معنا دايم مع بعض
نوف: على الأقل أربع مع بعض مو حنا ثنتين ثنتين
ليان: أمس كلمت هنوفه تقول الدراسه هناك صعبه بس مره مستانسه أحسي مستفيده كثير تعرفينها تعشق شي اسمه الوراثه والجينات
نوف: بجد اشتقت لها ولنايف ونواف 
ليان: إيه وإذا جوا بس مطاقه
نوف: لا جد اشتقت لنايف وبثارته ونواف وعصبيته
ليان: وهنوف وهي تصارخ علينا بالإنجلش ولا هي متحمسه بالدراسه وأوراقها وحوستها
نوف: من جد اشتقناااااااالهم
ليان: أبغى اللاب
نوف: تعالي نجيبه
ليان: يالله
ذهبتا تتصفحان الشبكه العنكبوتيه وبعد صلاة العصر الساعه 4:00 سمعتا صوت أمرأه من الأسفل تناديهما
بدرية<<إن كنتم تذكرون جدهم عندما نادا ابنتيه هذه هي بدريه>>: هيييييييييييه نووووووووف ليااااااااااان يالله الغداااااااااااء
ليان ونوف: طييييييييييييب
نزلتا وجلستا على سفرة الغداء
نوف: أأأأأأأأأأأأ وين الغداء..؟
بدريه: انتظروا أبوكم
ليان: لاااااااااا جوعانييييييييين
بدريه: بيجي بيجي
نوف: يباااااااااه يالله جوعانييييييييين
بدريه: اللي يشوفكم يقول بتاكلون لقمتين وقايمين
ليان: ماما والله جوعانين
نوف: مب لايق عليك ماما
ليان: خييييييييير
نوف: ترا الدلع مو لايق للي مو أهله
ليان: أنا مو دلوعه وعععععععع
نوف وهي تقل ليان: وععععععععع <<عادت إلى صوتها>> وربي دلوووووووعه
ليان: هيييييييييه ماني دلوعه
بدريه: بس بس بسسسسسسس خلااااااااااص
نوف وليان: آسف
بدريه: وليييييييييد يالله
وليد <<والد نوف وليان>>: جااااااي
أتى وليد وجلس على سفرة الغداء وبدء الجميع بالأكل
نوف وهي تمضغ الطعام: فاتكم اليوم دعد داخة
ليان: وعععععععع يا وصخخخخخخه كم مره قلنالك لا تتكلمين وأنتِ تاكلين
بدريه: وش فيها دعد..؟
نوف بعد أن ابتلعت لقمة الأرز: داخة 
بدريه: يا حسرتي على بنت أخوي ووش صار عليها..؟
نوف: ارتفعت حرارتها وضرب راسها على حافة طاولة نهى وجاها ارتجاج بالمخ ونزف راسها كثييييييير ووديناها للمستشفى مع عادل
ليان: وليه صار كذا بالضبط.؟.!
نوف: مطري غريب أول مره يصير لها شي مثل كذا
ليان: وش رايكم نروح لها اليوم..؟
نوف: لا توها نهى كملتني تقول بنجي العصر علشان المغرب نقدر نتفرغ للدراسه
بدريه: أجل نروح لها العشاء
ليان: أحسن
بدريه: خلاص وليد..؟
وليد: طيب
نوف: المهم عادي أروح أنا العصر..؟
وليد: إيه وأنتِ يا ليان بعد
ليان: لاااااااا مابي
وليد: المغرب والعشاء للدراسه
ليان: يووووووووه عادي ما يحتاج وقت طويل عادي عادي
بدريه: ما عليه يا وليد خلها تروح وأنا بنفسي باهتم بدراستها
وليد: طيب بس متى ما ترجعين يا ليان على الغرفه
ليان: طيب
نوف: غرييييييييبه أبوي وافق 
ليان: كذااااااابه بابا على طول يوافق
نوف: والله مو عشانك علشان بعض النااااااس<<ورفعت حاجبيها وأنزلته وهي تنظر إلى والدتها>>
احمر خدي بدريه خجلًا وقالت: بنت عيب
نوف وهي تضحك: أمزح وربي أمزح
ضحك ليان ثم قالت: واااااااو ماما منحرجه وناسه
ضحك وليد ثم أكمل الغداء
أكملا الغداء ثم حملتا ليان ونوف الباقي ثم غسلتا يديهما وصعدتا
.................................................. .....................................
في أحد مستشفيات الرياض في أحدى الغرف
كانت رافع رأسها ومستغرقه بالتفكير أو بالأصح شاردة الذهن وفجأه فُتِحَ ستار الغرفه وكاد أن يدخل فتى يبدو في الرابع عشر من عمره ولكنه صدم من الفتاة ولكن دعد لم تنتبه له فتح الفتى عينيه من الدهشه ثم انتبه لنفسه وقال
الفتى: آسف
خرج الفتى وخرجت دعد من شرود ذهنها على صوت الفتى وعندما اغلق الستاره عقدت حاجبيها ولكنها لم تكترث للأمر
دعد: هووووووف طفااااااااااش ماني متخيله أني بجلس 3 days هنا وععععععع لازم خاله وداد تجيب my iphone على الأقل فيه ألعاب
صمتت قليلًا ثم أكملت بابتسامه: صح هنا ماما الله يرحمها كانت تشتغل آه بس الله يرحمك يا ماما والله بجد اشتقتلها ألا صح ماما وش كان قصدها لما قالت أهتمي بدراستك يوووووه كيف نسييييييت ماما الله يرحمها كان أهم شي عندها العلم يووووووه أذكر لما كنت في ثاني وما عرفت لشي في الـscience عصبت علي وخاصمتني <<ابتسمت وأكملت>> هه الله يرحمك يا ماما وربي ما سويتي هالشي إلا لمصلحتي آه بس وربي مشتاقتلك ياااااااربي طفاااااااااش
عادت إلى شرود الذهن وهي تتمتم (طلال) (اشتقتلهم) (زيون لباها) (طلال الدب) (هه وربي حتى توتو اشتقتله) ثم صمتت وبعدها أخذت تنشد وهي متحمسه نشيد عن الفراق وفي أوج حماسها دخلت خالتها وداد وهي تحمل باقة ورد 
وداد: يسلملي الصوت السلام عليكم
دعد بحياء: وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
وداد وهي تضع باقة الود على الطاوله: كيفك ألحين..؟
دعد: راسي يوجعني بس الحراره خفت...أنتِ ميفك وكيف النونو..؟
وداد: يسلم عليك ويقولك الله يشفيك
دعد: آمين يارب فديته حبيب أختوه
وداد: وليه ما تكون حبيبت أختها
دعد: يعني بنتتتتتتتت..؟
وداد: الحمدلله لا بس أنتِ حاطته ولد وما حطيتيه بنت
دعد: أصلًا عادي بنت ولا ولد المهم يكون عندنا صغينون واو وناصه
وداد: المهم وش اللي صار لك..؟
دعد: اللي أذكره ارتفعت حرارتي وطحت على حديد استنتجت أنه حافة طاولة نهى
وداد: وليه حافة طاولة نهى.؟.!
دعد: ثلاثة أشياء رنة الحديد اللي سمعته ونهى كانت جمبي والطاوله هي اللي أقرب وحديدتها هي البارزه أكثر والثالث نهى قالتلي
وداد: يالله الله يشفيك يارب
دعد: خاله ترا الـgirls بيجون today
وداد: عارفه قالتلي نهى
دعد: شويات ويجون
وداد: تبين شي قبل ما أروح..؟
دعد: إيه ممكن تجيبين my iphone طفش هنا
وداد وهي تشير بسبابتها إلى عينيها: من عيوني
دعد: مشكوره
.................................................. .................................................. ....
يتبع....


نَصّرُك اللَّهُمَ لِـ"سُورِيَتِنَا" اِحّقِن دِمَاءَهُم وَعَجِّل بِنَصّرِهِم وَ سَدِدْ رَمْيَهُم يَا الله

مرسى الآمال ©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©

.................................................. .....................................
بعيدًا عن الرياض وبعيدًا عن السعوديه وبعيدًا عن قارة آسيا في قارة أمريكا الشماليه في الولايات المتحده الأمريكيه في ولاية ميرلاند في أحدى بنايات السكن الجامعي بعد ثماني ساعات الساعه 4:00 p.m في الولايات المتحده 
دعد: فوفو فوفي حبايبي
التوأم: وش عندك من الأول
دعاء: my friends and the girls راح يجون ممكن تطلعون..؟
فراس: لاااااااا yesterday طلعنا وtoday بعد نطلع لا وألف لا
فارس: In your dreams
دعاء: لييييييييييه
فارس: والله مالنا دخل فيك 
دعاء: طيب ليه فيذا طفش
فراس: مع نفسك طفش ودراستنا..؟
دعاء: طيب وش رايكم تروحون لعند مين مين بكبركم أي أحد وتذاكرون عندهم خواتهم مو فيه
فارس: خييييييييير لا ما فيه
فراس: مو فاضين
دعاء: تكفووووووووووون
فراس: تدرين دعاء بودي شي..؟
دعاء: لا تضيع الموضوووووووع
فراس: لا جد جد بودي بودي يكون مايكل your best friend
أحمر وجه دعاء خجلًا وقالت: هييييييييييه خير ماني وقحه أصادق عيال
فارس: واو تخيل دعاء جالسه مع مايكل وتسولف معاه
فراس: بصراحه أحس شي ونااااااااااسه
دعاء بخجل: هيييييييييه خيييييييييير
انفجر التوأم بالضحك وصرخت دعاء: ما فيه شي يضحححححححك
فارس وهو يضحك: والله أنك تحححححححفه ترا بس نتخيل 
فراس: آآآآآآآآآآآآآه شكلك وأنتِ محمره تحححححححفه
دعاء: بعدين أنا ماني خاينه لـmy friend فيكي 
فارس وهو عاقد حاجبيه: ليه وش دخلها.؟.!
دعاء: تحبه كيف أكون أفضل صديقه لحبيبها وهي بالأصل حتى لما بس يسولف معا هانا ويضحك معاها تزعل
فراس: والله أنكم تحف بالبنات
دعاء: أنا وش دخلي فيكي مو أنا بعدين تراي ما أرضى هذي my friend
فارس: بكيفك ما طلبنا رضاك
دعاء: المهم بتطلعون
فراس: نفكر
دعاء: يالله عااااااااااااد
فارس: فراس مسكينه شوفها كيف تترجانا
فراس: إيه مسكينه كسرت خاطري
فارس: تؤ تؤ تؤ ما تذكر وش قالت ماما لا تستخدم عاطفتك لا تخليها تغلب على عقلك
فراس: وصح ماما قالت الدراسه أهم من كل شي حتى لو كان علشان شي مهم
فارس: علشان كذا يا إختي العزيزه ما نقدر نطلع دراستنا أهم
فراس: وبعدين ما يصلح نتعاطف مع أي شيء
دعاء: بس بس لا تذلوني أصلًا من متى سويتوا شي يرضيني هذا وأنا أختكم الكبيره
فارس: نمزح نمزح أهم شي ما تزعلين
فراس: تراك <<وهو يقلد صوتها وهي منكسره>> أختنا الكبيره
ضخك فارس على طريقة تقليد فراس وضربا كف بعضهما
دعاء: بسسسسسسسس خلااااااااص دايم يحولون الجد للمزح
فراس: خلاص خلاص بنطلع
دعاء بفرح: جد..؟
فراس: لا عم
دعاء: هاهاها بلا سماجه
فارس: يلا أبدي استعداداتكم البايخه 
دعاء: ضكرًا يا أحلى توأم بالدنيا
فارس: ألعبي على غيييييييرنا
دعاء: مو مهم تصدقون المهم أني صادقه
ذهبت دعاء إلى الغرفه الأخرى
فارس: هاه فراس وين بنروح..؟
فراس: شكلنا بنطلع نتمشى وعلى العشاء نجلس مع نايف ونواف
فارس: وع أحسنا دايم ناطلين وجيهنا عندهم
فراس: عادي عيال عمتي 
فارس: وش رايك نطلع مع الشباب
فراس: بيرضون..؟
فارس: جرب
فراس: أنا بأتصل على نايف وأنت أتصل على أصيل
فارس: no no واللي يرحم والديك no عذا ما يطيقنا
فراس: من جدك أنت..؟
فارس: ما لاحظت..؟
فراس: لا والله
فارس: المهم دق على نايف وأنا بأدق على فهد
أتصل فراس على نايف ووافق هو وتوأمه أما فهد فاعتذر 
فارس: ما رضى فهد يقول مشغول
فراس: باتصل على يزيد أتصل على أصيل
فارس وفراس: تصدق باسميه عدونا اللدود
التفتا على بعضهما وضحكا
فراس: المهم يالله
اتصل فراس على يزيد ووافق أما أصيل فرفض بغرور 
فارس: وعععععععع ودي أذبحه بكلمني من طرف خشمممممممه
فراس: ما رضى أكييييييد المهم يزيد رضى
فارس: يالله بالبس
خرجت دعاء من الغرفه ولبس فارس وخرج ودخل فراس ولبس ثم خرجا وركبا قطارًا ووصلا إلى نيويورك ثم ذهبا إلى السنترال بارك ثم ذهبا إلى أحد أسواقها
يزيد: يوووووووه ما تلاحظون أننا شاذين
فارس: من جد كلهم أجانب ألا أنا
نايف: هيه شوفو البنتين
نواف: حليجيات
يزيد: كيف عرفتو..؟
نايف: ثنين أولًا الحجاب اللي مكلفين أنفسهم به
نواف: وثانيًا المكياج اللي كابينه على وجيهم
فارس: هههههههههههه أهم شي النقطه الثانيه
فراس: من جد
يزيد: ألا صح فارس القلب صعب..؟
فارس: صعب لكنه حلوو
نواف: وع معقققققققد
فراس: مو مثل طب أعصاب ما أعرف كيف ماما الله يرحمها صارت استشاريه في هالقسم
فارس: وبكذا قررنا نكون دكاتره قلب
نواف: اللي ما أحبه علم نفس وييييييييع معقد ومقرف
نايف: ما أعرف ليه فهده داخلته
يزيد: لا التحفه أختكم وراثه
نايف: بالعكس هنوف مبددددددددعه بهالقسم
فراس: تعرف فارس اشتقت لدعود
فارس: وش رايك نشتري لها..؟
فراس: طموحها هديه مننا
فارس: تعال نشتري لها
دخلا إلى أحد المحلات واشترا لدعد وخرجا وأكملوا التمشيه واشتروا لهم بضعت ملابس ثم خرجوا وأكملوا التمشيه 
يزيد: شرايكم نروح لتمثال الحريه..؟
نايف: إيه يالله نفسي أشوفه
فارس: راح نتأخر
فراس: ما عليه ما عليه
ذهبا إلى التمثال ثم عادا إلى القطار وعادا إلى ولاية ميرلاند وعادا مشيًا على الأقدام إلى سكنهم الجامعي وجلسا مع نايف ونواف حتى الساعه الثانيه عشر حيث عادت الهنوف وعادا فارس وفراس إلى نزلهم وأبدلا لبسهما ثم ناما بعد يومٍ متعب
 ................................................. .....................................
بعيدًا عن ميرلاند وبعيدًا عن الولايات المتحده وبعيدًا عن قارة أمريكا الشماليه في قارة آسيا في العالم الإسلامي العربي تحديدًا في السعوديه في العاصمه الرياض في أحد الڤيلات التي تكاد أن تكون قصرًا في الساعه 5:00 عصرًا في يوم 1431/10/26هـ
كانت تنزل بحذر من السلالم ولكنها سمعت صوت أختها من أبيها
أختها: مامااااااااااااااااااااااااااااااااا
ساره: خير هديل وش فيه..؟
هديل: ماما شفتي بابا كان وهو يشتغل جو لصوصزفي المكان اللي يشتغل فيه طلقوا النار على صديقه وبابا من هول الصدمه فقد ذاكرته
كانت ليلي قد سمعت الكلام فصعقت من سماع الخبر وسقطت مغشيًا عليها
ساره: من هذي ليلي..؟
هديل: ما عليك منها
ساره: لا وش اللي ما عليس منها تراها بذمتنا
هديل: يماااااااه وش ذا الكلام
ساره: اسمعي يا هديل نادي وحدتن من الخدامات تشيلها 
هديل: أوووووووف الله ياخذك يا ليلوه
ذهبت هديل إلى أحد الخادمات وطلبت منهن أن يحملن ليلي ويضعنها في سريرها 
ذهبتا خادمتان وحملتا ليلي ووضعتاها في السرير 
فتحت ليلي عينيها ورأت الساعه إذا هي العاشره والنصف سلت المغرب والعشاء جمعًا ثم أستدعت أحد الخادمات 
 ليلي وهي تتحدث الإنجليزيه باللكنه الأستراليه: أين هما خالتي وهديل..؟
الخادمه بالإنجليزيه الأمريكيه: لا أعلم
ليلي: وهل تعلمين متى ستعودان..؟
الخادمه: لا لا أعلم
ليلي: حسنًا شكرًا لكِ 
الخادمه: هل أستطيع الإنصراف..؟
ليلي: نعم تستطيعين
خرجت الخادمه تاركه ليلي تفكر وتنتظر خالتها وابنتها ولكن الوقت تأخر فغلبها سلطان النوم ونامت وهي تنتظرهما
.................................................. .....................................
نهاية الفصل الثاني
تقرؤون في الفصل الثالث من (دنيا ما تسوى دمعتي)
.........بغضب: أنتِ صج واطيه وما تربيتي أنتِ صج حقيره حسافه إني ضيعت وقتي الثمين وياج
..........بخوف: ماذا يراقبنا
اخفضت رأسها بأسف وقالت: سامحني أنا غلطانه دهيلك سامحني
........... بهدوء: حبيبتي أنتِ عارفه أن هذا ما يرضي الله

مع تحيات أختكما

&&طواني الهم&& و $$خريجة الأحزان$$

أو 

¥¥غلا غلو¥¥

هاه كيف الفصل الثاني..؟
هذا اللي قدرت عليه وأتمنى يعجبكم
تعليقاتكم
وش راح يصير على ليلي فعد فقدان باباها للذاكره..؟
د.ياسر راح يقبل إعتذار ريمان وفي الأصل ريمان بتعتذر ولا فيه شي راح يخليها تتراجع..؟
علاقة ريمان وشيخه وعبدالله راح تستمر..؟
ودعود والولد اللي بالمستشفى..؟
ليان ونوف..؟
بشرى وعبدالحميد..؟
وأتمنى نقدكم قبل مدحكم

ودي يا حلويين


نَصّرُك اللَّهُمَ لِـ"سُورِيَتِنَا" اِحّقِن دِمَاءَهُم وَعَجِّل بِنَصّرِهِم وَ سَدِدْ رَمْيَهُم يَا الله

مرسى الآمال ©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©

سوري girls ترا فيه بارتين تكرروا

I'm sooooooooorry عاللخبطه وربي منحاااااااااسه

ok أنتظروني

ودي يا حلويين


نَصّرُك اللَّهُمَ لِـ"سُورِيَتِنَا" اِحّقِن دِمَاءَهُم وَعَجِّل بِنَصّرِهِم وَ سَدِدْ رَمْيَهُم يَا الله

جُلَّنَارُ لا تدري لعل الله يحدث بعد ذلك أمرا ♥ !

مشكوووووورة على البارت الحلو

يعطيك العافيه

بانتظار البارت الجاي

♫ معزوفة حنين ♫ ©؛°¨غرامي فضي¨°؛©




يتم إغلاق الروايه في حال طلبـ ..الكاتبــ \ ــة...إغلاق الـرواية..أو...لـتأخرها...أهمالها ..أو..لـتجاوزات في الردود
وايضاً تغلق الروايه في حال تأخر الكاتبه لـ أكثر من عشرة أيامـ وتفتح حين جاهزية الاجزاء..
مُغلقـــــــــــــــة ..


أدوات الموضوع
طريقة العرض

موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات
جميع الحقوق محفوظة منتديات غرام
iTraidnt by ROMYO
جميع الحقوق محفوظة منتديات غرام
iTraidnt by ROMYO

SEO by vBSEO 3.6.1