غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام

عـودة للخلف   منتديات غرام > منتديات روائية > أرشيف الروايات المغلقة - لعدم إكتمالها
 
 
أدوات الموضوع طريقة العرض
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 1
قديم(ـة) 22-03-2011, 04:51 PM
حـطام انثـى حـطام انثـى غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي بتأسف أنا لقلبي و عساه يتقبل الأعذار لإني صدق ذليته و عذري حيل متأخر / بقلمي


روايه بتاسف انا لقلبي وعساه يتقبل الاعذار لاني صدق ذليته وعذري حيل متاخر


كل يوم بارت الا اذا عندي ظرف
الي يبي ينقل الروايه باسمي انا فديل فيصل او فصول
اي اغنيه او شعر او خاطره بالروايه منقووله للامانه
الروايه بقلمي انا وبسس



الشخصيات
جوانا وامها السوريه عاشت طول عمرها بسوريا وهي تبر بامها الي مريضه مرض غرييب اما ابوها السعودي تركها من صغرها بسوريا ومايطلع عليها غير بالاجازات بالسنه مره جوانا جمالها ابهر الكثير جميل بشكل غير طبيعي الي يشوفها غصب مايقدر ينزل عينه من عليها مع انها مغروره وشايفه نفسها الا انها محبوبه بين الناس عمرها 22 تشتغل عشان تصرف على نفسها وعلى امها لانها ترفض اي مصروف من ابوها

ابو جوانا او بالاصح ابو صقر يملك من اكبر الشريكات بالسعوديه غني جداا عنده بنتين غرام المغروره شايفه نفسها وطول الوقت تطالع شكلها بالمرايا بغرور
وميهاف تملك الشبه الكبيييير بينها وبين جوانا اللهم العيون جوانا رمادي وهي عسلي
وماننسا صقر ولدهم الوحيد له هيبه بين خواته بسس حبووب حييل

ابو طلال اخو ابو جوانا
ولده الكبير طلال دكتور كبيير وعنده مستشفى خااص
طلال جماله خليجي بحت وله هيبه عصبي بشكل غير طبيعي واي شي يعصب منه ماادري وش خلاه يدخل قسم جراحه
بعده اخته الوحيده ودلوعه العائله ندى
ندى صغييره وكانها بالمتوسط مملوحه حييل بس مو احلى من جوانا دلوعه وتحب واحد من الروايه نكشف من هو عمرها 19

وباقي الابطال مع الروايه


جوانا طالعه من مكتبها وكل فكرها بامها ماتدري ليه تحسها هالايام امها تعبانه : مامي وينك دخلت الغرفه وانصدمت وهي تشوف امها ع السرير وجهها ازرق ويديها صفرا قربت من عندها وهي ترجف لمست راسها وصرخت : ماماااااااااااااااااااااااااااااا ضمتها ودموعها تنزل وتزيد بضمت امها وبصراخ : لا تتركيني لحالي ماما مالي احد بعدك صارت تضحك من الصدمه : ماما انتي تلعبين علي وتبين تشوفين شكثر احبك بس انا حبي لك ماله حدود صرخت وهي تنزل دموعها وتضحك ماما يلا قومي
جارهم طلع ع صوت الصراخ والصياح والضحك وهو خايف صاير شي صار يطق الباب فتحت له جوانا وهي تضحك وتصيح سحبته من يده وتقول له مثل الاطفال تاشر على امها وهي تبكي وتبتسم : شوف ماما تبي تخوفني عليها
خالد مصدوم تقدم لعمته وجارتهم بنفس الوقت وبالهجه السوريه : عمتو عمتوو نزلت دموعه وهي تاكد انها توفت التفت وشاف جوانا مرميه ع الارض ركض وبعد محاولات انه يصحيها صحت وهي تبكي وتقول : خالد امي مافيها شي صح
خالد ضمها من دون شعور : ادعي لاامك بالرحمي
جوانا بعدت عنه وبصراخ بوجهه : خالد لا تكذب علي
خالد يبي يهديها بس مو قادر وهو يشوف جوانا بجنون تضرب امها وهي تبكي وتقول ليه تتركيني تقدم لها وعطاها كف يمكن تصحى جوانا حست انها بحقيقه وتركت اعز واغلا انسانه صارت تنزل دموعها بدون توقف وهي تشوف الاسعاف جو واخذو امها وخالد راح معاهم ماتقدر تتحرك رجلينها مو شايلتها بهاذي اللحضه وصلتها رساله من ابوها السعودي الي طول عمره مو يمها وكل همه ان زوجته الثانيه واولاده مايعرفون عنها وعن امها تحس بكره لابوها وهي تقرا رسالته ( كلها كم يوم اخلص شغلي واجي لك والله يكون بعونك )
جوانا رمت الجوال وتكسر وهي تصرخ : الله ياخذك مابيك مابي احد ضمت نفسها بكل انكسار ونزلت راسها بين رجلينها وهي سامحه لدموعها تنزل وكل شوق تشاهق بحسره



من جهه ثانيه ابو صقر > هو نفسسه ابو جوانا
جالس بين عياله والبسمه شاقه حلقه وناسي جوانا وسالفتها
فجاه تذكر جوانا وهو يشوف بنته ميهاف قد ايش يشبهون لبعض بكل شي الطول الملامح بسس جوانا كاسبه لون عيونها الرمادي من امها ولا بكل شي يتشابهون طلع من افكاره ع صوت ولد صقر : يبه
ابو صقر : سم
صقر يعدل جلسته : اقول مو ناوي تزوجني
ابو صقر فرح : انت اشر بسس وانا اجيبها عندك
صقر ضحك : طيب وهاذا انا باشر
ام صقر بخوف اذا تزوج ولدها بتصير جده وهاذا الي ماتبيه : لا تزوج يمه توك صغير ع الدوخه وجع الراس
صقر : انا صغير وصل عمري السبعه والعشرين وتقولين صغير
ام صقر بخوف لا تكبر : اي سبعه وعشرين توك صغير عمرك ثنين وعشرين
الكل ضحك ابو صقر قرب من زوجته وبهمس : انتي قمر حتى لو كان عمرك ثمانين
ام صقر تفشت : هو يابو صقر مو عند العيال
ميهاف : اي اي وش بعد كمل يابو صقر اشوفك نسيت ان فيه بنت بريئه وماتعرف هالحركات
غرام وهي تنزل من الدرج بغرور نفس عادتها : منو البريئه
ميهاف تاشر على نفسها : اختك
غرام : انتي بريئه ؟؟؟!!!!!!!
صقر ضحك : اي هين بريئه
ميهاف : نرجع لحديثنا من الي بتتزوجها
صقر : هو اخاف تنصدمون
غرام وهي تحط رجل ع رجل : اولا اذا تبي تتزوج تكون البنت من طبقتنا وبلاها تكون شينه نبيها حلوه عشان مانتفشل منها وتوها بتكمل التشرطات سكتها وهو يقول
صقر : اذا بتزوج ماانتظرك تختارين لي البنت فاهمه
غرام : اووف اووف تزوج ميري اذا بغيت بعد
صقر: اي يبه اقولك ابيك تخط لي الكل طالعوه بيشوفون من يبي
صقر سكت : ياربي عائله ملقوفه وصار يهمس لبوه ابي بنت عمي ندى
ابو صقر بفرح : هاذي الساعه المباركه ندى بنت عمك ومن لحمك ودمك
غرام بصدمه : ندى ؟؟
صقر يرفع حاجبه : مو عاجبتك
غرام تصرف : الا بسس
ميهاف : لا بس ولا شي ندى قمر اسم الله عليها مايعيبها شي ويكيف ادبها مع الكل
صقر : صح لسان ميهاف وهاذا الي اشوفه انا
ام صقر بقهر لانه ماخطب بنت اختها الي تتمناها لولدها : انا مو موافقه
غرام حست براحه لانها ماتبي صقر يتزوج غير بنت خالتها وصديقتها امل
صقر بخوف : يمه اذا انتي شايفه شي شين او اخلاق شينه بندى انا ماشفتها اوكي مايصير خاطرك الا طيب
ميهاف : لالالالالالالالا وربي صقر ندى اخلاقها احسن من اخلاقي بعد واقدر اضمنها لك بنت ولا كل البنات
صقر محتار وهو يدري ان ندى صديقه ميهاف وتعرفها اكثر من الكل صار يطالع ابوه ابو صقر : على بركت الله انا بكلم ابو طلال في الموضوع
ام صقر : وانا مو موافقه ومو هاذي البنت الي ابيها لولدي
صقر يطالع امه وهو يقول بخاطره ( امي لازم تخرب علي كل فرحه نزل عيونه وهو يسمع رد ابوه )
ابو صقر : ندى لصقر وانتي يادلال اطلعي من هالموضوع وقام
صقر حس بفرح انه بيتزوج ندى وفي نفس الوقت نغزه قلبه من امه الي تركت المكان بقهر ورقت غرفتها
غرام بصراخ ع صقر : عجبك الحين شوف شتتهم وكل واحد ترك المكان بسببك
ميهاف بصف صقر : غرام انتي وش جالسه تقولين صقر ساكت وابوك الي اصر ع الموضوع
غرام بقرف رقت فوق وكلها كره لندى الي اخذت اخوها من صديقتها
ميهاف تحاول تهدي صقر الي بان ع وجهه الحزن : صقور لا يهمونك تجيك ندى وتنسيك وصدقني مارح تندم
صقر قام وطلع من القصر وهو حاس الدنيا ضاقت بوجهه


بعد المغرب ..

من جهه ثانيه ندى كانت ع السرير وضامه دبها الي تموت عليه لان اغلى انسان شاريه لها هديل غمضت عيونها وهي ماتفكر غير في امنيه وحده انها تعيش معاه طول العمر صحاها من افكارها صوت ابوها وهو يقول من ورا الباب : قلب ابوها تسمح له يدخل
ندى تعدل جلستها : تفضل دادي
دخل وهو يرتسم على وجهه اكبر ابتسامه لبنته جلس جنبها وهو يقول : ولله وكبرتي ياندى
ندى ضحكت ابو طلال : وناويه تكبريني معاك وتخليني جد
ندى استحت وابتسمت ابو طلال مد يده يلامس شعرها وبكل هدوء : من شوي عمك اتصل علي وطلب يدك
ندى بصدمه ومن غير شعور قالت وهي رافعه حاجبها : صقر ؟؟؟؟؟؟؟
ابو طلال : اي صقر وين بنلاقي احسن من صقر في هالزمن
ندى وهي تحاول تفهم ابوها الي فرحاان وكانه متاكد انها بتوافق :اا بس انا
ابو طلال ابتسم وهو يقول : وانا ابوك صقر ماينرفض وهو احسن من الغريب وانا متاكد انه بيسعدك وباس جبينها وطلع
ندى مو قادره تخرب فرحت ابوها وتقول له لا مابيه وهي تشوفه ميت من الفرح انسدحت وهي تداري دمعتها طلعت صورت قديمه من الدرج وضمتها : مستحيل اتخلى عنك وان شاء الله اقدر اقول لبوي ممابي صقر
رن جوالها وابتسمت وهي تقرا اللاسم ردت : هالوو بنت عمو
ندى : هلا ولله بالقاطعه ميهافوه
ميهاف : لا ولله من القاطع فينا انا دايم اتصل مالت بسس
ندى : ماعلينا ميهافو
ميهاف قاطعتها : اسكتي ولله انا فرحااااااااااااانه مو مصدقه انك بتصيرين زوجت اخوي ونااااسه
ندى مصدومه صارت يدها ترجف مو قادره تقول شي
ميهاف : وبدينا نستحي بعد
ندى سكرت الخط وهي تبكي مابي صقر وماتعتبره الا اخ ولا هو فارس احلامها دخلت الحمام وجهزت لها شور دافي وهي تسمع الجوال تقطع من كثر ماتتصل ميهاف
وهي منسدحه بالجاكوزي تتذكر حبيبها غمض عيونها وهي تبتسم ونست صقر وسالفته وماتفكر غير بحبها الاول فجاه انقلب البسمه لحزن وهي تذكر ايام وفاته وكيف كانت مثل المجنونه بالمستشفى وحواليها الممرضات نزلت منها دمعه انكسار مرت عليها مواقف كثيرها مع حبها الاول صارت تبكي مثل المجنونه سمعت صوت امها من ورا الباب : ندى اسم الله عليك بنتي افتحي الباب ندى
ندى على طول اخذ شور وطلعت وهي تمسح دموعها ام ندى تسمي عليها وتمسح على شعرها المبلل : ندى ياقلب امك وش فيك تبكين بالحمام اسم الله عليك
ندى ضمت امها وهي تحاول تخفف من الالم الي بداخها وتكتم شهاقاتها ام ندى رفعت وجه بنتها : حياتي قولي لي وش فيك انا امك
ندى ضمت امها وهي تقول : ابيه يمه ابيه احبه
ام ندى حسباتها صقر ضحكت وهي تقول : خوفتيني عليك وهاذا هو طلبك والحمد الله بتتزوجينه وش تبي اكثر
ندى كملت بكي محد حاس فيها ولا فاهمها ام ندى مسحت دموع بنتها وركضت تبشر ابو طلال على موافقه ندى
ندى لبست بجامه مريحه وانسدحت وبعد كل هالبكاء حست نفسها تبي تنام
عند ام ندى دخلت ع ابو طلال وهي تضحك ابو طلال : علامك
ام طلال : صارت بنتك تحبه وتموت عليه بعد
ابو طلال بفرح : صدق ولله
ام طلال : اي ولله انا عارفه بنتي حابته وميته عليه بعد
ابو طلال رفع جوالها : ببشر اخوي
ام طلال : لا اثقل شوي
ابو طلال ماسمع كلامها واتصل وابشر ابو صقر


ابو صقر بشر صقر والكل عرف بخطبه صقر لندى الا ندى الي حسبالها لي الحين ماردت وهي ماتدري ان امها فهمت قصدها غلط

بالليل الساعه 3 ونص بدمشق
كانت على حالها ضامه نفسها وتبكي من غير صوت وتطالع مكان امها تسمع صوت تلفون البيت يرن بس ماهمها ولا كانها تسمع شي بعد ماازعجها قامت وهي حاسه رجلينها مو شايلتها وكل شي فيها يرجف ردت بصوت باين عليه البكي : االو
ابو صقر بالشارع عشان مايسمعه احد : هلا جوانا اخبارك
جوانا نفسها تصكر بوهه بسس تبي اي احد يكون بجنبها لو كان ابوها الي ماعمره حن عليها : انا انا وبكت وبصوت يقطع القلب سكرت السماعه وركضت لسرير امها وصارت تشم ريحتها وهي تبكي
عند ابو صقر جلس ع الرصيف ونزلت من دمعه حس انه غلط بحق بنته كثيير اتصل وحجز له وقرر بكره يروح لها دخل البيت وهو كل هم بعد ماكان فرحان ع خبر خطوبه صقر وندى رقا فوق دخل واستغرب من دلال تحط ميك اب : ليه ع وين رايحه بهاذا الوقت
دلال ماتبي ابو صقر يشوف غيرها عشان كذا دايم تحط ميك اب حتى اذا صارت بتنام ارتبكت : ها ولا شي بس هاذا توني شريته وبجربه
ابو صقر بضيق : جيبي لي كاس مويه
دلال وهي عارفه زوجها اذا دخل من غير مايقول لها كلام يتغزل فيها الا اذا كان فيه شي قامت له : وش فيك يانظر عيني
ابو صقر ياخذ منها المويه ويشرب وهو بخاطره يقول لها كل شي عن جوانا ويرتاح بس فيه شي يرده انسدح وهو حاس الدنيا تصكرت بوجهه مو قادر ينسى صوت بكاء جوانا غمض عيونه يتمنى النوم بس ماقدر



مر اليوم ع ابطالنا وكل واحد لاهي بهمه في صباح يوم جديد



بعد ماوصل ابو صقر ع سوريا دخل البيت ويدور ع جوانا بغرفتها صار ينادي : جوجو بنتي وينك
جوانا تسمعه بس مو قادره تمشي ولا تروح له حاسه نفسها بتموت ورا امها دخل عليها وهو مصدوم من شكلها وجهها الاصفر واثار الكحل السايل على وجهها ركض لها ومسك يدها يبوسها : جوانا انتي بخير
جوانا بعدت يدها وهي بصعوبه تتكلم : بعد عني حاست الدنيا تدور فيها غمضت عيونها
ابو صقر بنكسار وهو تنزل دموعه على حال بنته شالها بين يدينه وركض فيها ع المستشفى







ابي ردور واكمل هع هع هع





  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 2
قديم(ـة) 22-03-2011, 05:07 PM
صورة ملتفت صوبك لوعينك تهل دم الرمزية
ملتفت صوبك لوعينك تهل دم ملتفت صوبك لوعينك تهل دم غير متصل
━╃ je suis❤ desole ╄━
 
الافتراضي رد: بتاسف انا لقلبي وعساه يتقبل الاعذار لاني صدق ذليته وعذري حيل متاخر


كملي حبيبتي تحمست بقوة

متابعه لك


،،





















ملتفت صوبك

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 3
قديم(ـة) 22-03-2011, 05:29 PM
مزيونه بين العرب مزيونه بين العرب غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
رد: بتاسف انا لقلبي وعساه يتقبل الاعذار لاني صدق ذليته وعذري حيل متاخر


مشكوووووووووووره وبدااايه موفقه
كملي تحمست للروايه والله يعطيك
العاااافيه
مزيونه بين العرب


  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 4
قديم(ـة) 23-03-2011, 01:10 AM
حـطام انثـى حـطام انثـى غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: بتاسف انا لقلبي وعساه يتقبل الاعذار لاني صدق ذليته وعذري حيل متاخر


كثثير كثيير حمستوني اكمل الروايه بس لعيونكم بعد حوالي ساعه ونص يكون البارت عندكم
فديتكم برب لي رجعه > فارقي زيين

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 5
قديم(ـة) 23-03-2011, 01:31 AM
صورة فـــــآتـــي الرمزية
فـــــآتـــي فـــــآتـــي غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد: بتاسف انا لقلبي وعساه يتقبل الاعذار لاني صدق ذليته وعذري حيل متاخر


يسلموووووووووووووووووو

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 6
قديم(ـة) 23-03-2011, 02:27 AM
حـطام انثـى حـطام انثـى غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: بتاسف انا لقلبي وعساه يتقبل الاعذار لاني صدق ذليته وعذري حيل متاخر


البارت الثاني قرائه ممتعه


مر ع الاحداث حوالي اسبوع وجوانا طول الوقت بالمستشفى مع ابوها ابو صقر يحاول يتقرب منها ويخفف عنها لاكن هي صاده عنه وتفكيرها بامها
ابو صقر يطق الباب كذا مره ودخل لانه عارفها مستحيل ترد عليه وبيده كوب حليب : هاذا لبنتي الحلوه
جوانا رفعت نظرها له نزلت دموعها وتخيلته امها من غير شعور وهي تشوف امها بدل ابوها مسكت الكوب وابتسمت : مرسي احبك عسا الله لا يحرمني منك
ابو صقر مصدوم اول مره بنته تقول له هالكلام دايم ساكته وماتكلمه من غير شعور ضمها وهو يقول : ولا منك ياروح ابوك نزلت دمعته وهو يقول صدقيني بصلح كل شي وبرجعك معي السعوديه ومن اليوم ورايح انتي مثل بناتي الي هم خواتك غرام وميهاف
جوانا رجعت للواقع وهي تشوف ابوها بدل امها بعدت عنه وهي تقول : انت وش جالس تقول
ابو صقر مسك يدها : انتي بس تتشافين راح ترجعين معي بلدك
جوانا سحبت يدها بسرعه : لا مستحيل اروح عن دمشق
ابو صقر : بسس من يجلس معاك هناك في اهلك وبيتك
جوانا بستهزاء : اهلي ؟؟
ابو صقر ابتسم : اي اهلك وانا راح اعرفك عليهم كلهم
جوانا : للاسف جيت بوقت غلط وانا لااابيك ولا ابي عيالك وانسدحت وهي تداري دمعتها
ابو صقر مصدوم من انقلابها من شوي تقول الله لا يحرمني منك والحين هاذا حالها طلع وهو فكره مشوش
رن جواله ومن غير شعور قطعه ماله نفس يكلم اي احد



بارض الخير السعوديه ksa


دلال : الله يستر ابوكم له يومين اتصل فيه مايرد
صقر :وانا بعد ماادري وش فيه
غرام : لا انا اتصلت ع دادي امس وصرفني ماادري بس حسيته من صوته متضايق
ميهاف تتريق ع غرام : ياربي بسراحه احسه بجد متضايق
غرام رمت عليها المخده : سكتي بسس
ميهاف ركضت لصقر ونغزته مع جنبه وهي تغمز له : وش هالاخبار ويا الحبيبه
صقر : هاا وابتسم وهو يتذكر ندى
ميهاف : اي وش بعد قول قول ياما ورا هالابتسامه
صقر قام دخل غرفته اما غرام رن جوالها المتصل امل دخلت الغرفه وردت : هايو
غرام : هلا ولله باموله اخبارك
امل معبسه : اخباري زفت زفت زفت
غرام : افا ليه وش فيك من مزعلك
امل : اخوك ليه انا وش فيني يومه يخطب هالعقرب
غرام كشرت : سكتي بسس ولله انا اكثر منك منقرفه من هالوضع
امل : يرضيك اتعذب وهو حده مستانس
غرام : لا طبعا وانا بحاول باي شكل انفره منها
امل ابسمت : بعدي هاذي غرام بنت خالتي وصديقتي
غرام ضحكت : اي قصي علي
امل : لا وربي انتي اكثر وحجه قريبه مني

نتركهم ونروح عند جوانا

جوانا حست نفسها بتموت من كثر الجلسه بالمستشفى قررت تقول لبوها يطلعها لانها قررت تمسح دموعها وماعاد تبكي وتسعد لحياه ثانيه بعيده عن امها الله يرحمها ترددت لا تنادي ابوها بس بالخير بصوت واطي : بابا
ابو صقر عند الباب اول ماسمعها تناديه ابتسم ودخل : عيون بابا
جوانا : ابي اطلع من هنا
ابو صقر : ولا يهمك بس نسال الطبيب
جوانا سكتت
بعد ماسال الطبيب ورخصها وطلعو ابو صقر : جوانا
جوانا بعد ما دخلو البيت وهي تتحاشا تطالع الاشياء الي تخص امها جلست جنب ابوها بهدوئها المعتاد : نعم
ابو صقر : بنرجع السعوديه بكرا
جوانا مصدومه : اييييش وش تقول
ابو صقر : اي بنرجع بكرا
جوانا : مستحيل ارجع السعوديه لو وش مايصير انا بجلس هنا وبكمل حياتي هنا بتدفنوني جنب امي > ماخذه من طبع السواريا
ابو صقر بحده : كل شي اطلبيه وانفذه الا هاذي انتي مالك جلسه هنا
جوانا بصراخ : انت من اسبوع جيت عندي وبتفذ كلامك علي كااب هاذا حلمك وكلامك لو كان بمصلحتي مارح اسمعه لاني اكرهك
ابو صقر ماتحمل وعطاها كف : استحي على وجهك تكلمين ابوك بهاذا الاسلوب ويلا جهزي كل اغراضك لانك بتروحين معي
جوانا من الصدمه ابتسمت وهي تقول : قبل كذا تركتني وعشت وحيده مع امي الحين ماتهمني ان شاء الله تذبحني مااستغرب
ابو صقر اثر فيه كلام جوانا مد يده لخدها وهو يقول : جوانا انتي تجبريني اتعامل معاك كذا ولا فيه ابو يكره بنته
جوانا بكت وهي تشوف حنانه : ايه فيه انت
ابو صقر جا بيضمها بس قامت قال بكل انكسار : ياجوانا ياحبيبتي افهميني انتي بنتي وحشاشه جوفي وقطعه مني
جوانا بسخريه : سمعت هاذا الكلام كثيير بالمستشفى بسس للاسف مااثر فيني ولا راح ياثر وقامت
ابو صقر انسدح ع الكنبه وهو يحس بالم فضييع براسه طالع جوالها وهو يشوف اكثر من اتصال من ام صقر اتصل عليها : هلا ام صقر اخبارك
ام صقر : مشغول بالي عليك من امس ماترد عسا المانع خير
ابو صقر : لا ابد مشاغل كيفك وكيف العيال
ام صقر : انا بخير والعيال بعد بخير ويسلمون عليك
ابو صقر : وصلي لهم السلام الكثير مني وانا ان شاء الله بكرا عندكم
ام صقر : ترجع لنا بالسلامه

وكملو سوالف نروح عند ندى

كانت مثل عادتها تفكر بحبها الاول والي عمرها مارح تنساه جالسه ع المرجيحه وشعرها يتطاير مع الهوى وحاسه نفسها مخنوقه شافت البوابه تنفتح استغربت من جاي في هالوقت شافت طلال ينزل منها ومثل عادته كان يدخن رغم انه طبيب والمفروض يكون عارف خطورته توجهت له وباسته : هلا باخوي
طلال : هلا ولله ندوي يوو من زمان عنك صار لي من انخطبتي ماشفتك
ندى : اي سالفه وعدت
طلال : اي عدت واذا رجع عمي بيحددون الملكه
ندى : ملكه عمي انت وش جالس تقول
طلال : اي ملكتك مع صقر
ندى طاح منها العصير : مع صقر انت وش تخربط اكييد انهبلت
طلال : هو ندى انجنيتي نسيتي ان صقر ولد عمي خطبك وواقفتي وابوي كلمهم
ندى هزت راسها بلا : بس انا ماوافقت
طلال : معقوله ابوي بيغصبك لالالا انا متاكد ان امي قالت لي انك موافقه
ندى بكت : عمري ماتوقعت ابوي من هالنوع ورركضت لغرفتها
طلال مصدوم الزواج برضا الطرفين ليه ابوه عقد المساله رقا فوق وطق الباب ع ابوه جاه صوت ابوه : تفضل
طلال : السلام عليكم
ابو طلال : حي الله ولدي واخيرا شفناك كله طالع ولا بالمستشفى
طلال جلس وهو يقول : يبه انا بكلمك بموضوع ندى
ابو طلال : اي موضوع
طلال : زواجها
ابو طلال ابتسم : ولله ماتدري وش كثر فرحان ان اختك بتتزوج صقر هالرجال
طلال تلعثم مايقدر يرد فرحه ابوه بس الي قدر يقوله : بسس ندى
ابو طلال : وش فيها ندى
طلال صرف الموضوع لانه يشوف الابتسامه الي ع وجه ابوه وكيف هو فرحان قال بسرعه : يو انا نسيت ان مواعد واحد بعدين اكلمك وطلع
ندى دخلت الغرفه وهي تبكي مصدومه من ابوها الي رد بدون مايدري هي موافقه ولا لا ماتدري ان امها فهمتها غلط انسدحت ع السرير وهي تقول : وينك يامعاذ تشوف وش يصير في حبيبتك غمضت عيونها وهي تتذكر معاذ انصدمت لما شمت حريقه توقعت نفسها تهيئات بس شوي وتسمع صراخ ابوها : يا عيال تعالو بسسرعه ياعياااااااال
طلعت وهي تكح وماتشوف من الحريقه الي مغطيه المكان صارت تنقز بين الحريق وهي تبكي وتصارخ : ماما ماما
طلال يهدي امه وده يدخل ويساعد اخته بس ابوه منعه دخل الاب وهو يشوف النار ياس من حياه ندى نزلت دموعه وهو يقول بصراخ وطاح ع الارض بحسره ع دلوعته : بنتي راااااااااااااااحت
ندى وهي تشوف ابوها ركضت له وصار تدفه وتنادي طلال
ركضت طلال وبصراخ : انتي اطلعي بسسرعه لا يصير لك شي
طلال بما ان جسمه عريض ومعضل قدر يشيل ابو طلال
ام طلال بصياح وهي برا : بنتي بنتي بتموت
ندى طلعت وضمت امها : ماما انا بخير وتبوس يدها بس بابا وصار تبكي
طلعت ندى وهي بحاله مرره سيئه بس الحمد لله ماصار لها طلال الي تشوهت يده تشوه بصييط جداا
ام طلال مافيها شي وقدرت تطلع اما ابو طلال بين يدين طلال مايدرون حي ولا ميت ركض وركبه بالسياره وركبت ندى وامها وهم يبكون وصلو ع اقرب مستشفى ونزل الاب وهو يصارخ ع الدكاتره يستعجلون بعد لحضات دخلو به ع غرفه العمليات ومن ضمنهم طلال
ندى ببكاء : ماما لو مات بابا ولله مااسامح نفسي انا السبب بكل الي صار له هاذا انا بخير بس ذبحت ابوي وهي تبكي
ام طلال تضمها : بس انتي مالك دخل بالي صار وابوك بخير اذكري الله وانا امك
بعد لحضات من الالم والانتضار وكان الدقيقه ساعه طلع طلال مرتسمه ع شفايفه اجمل ابتسامه : اابشركم ابوي الحمد الله بخيير
ندى ضمته : صدق ابوي بخير مامات يعني بشوفه مره ثانيه وهي تضحك
طلال قرصها مع خدها : اي
ندى : ابي اشوفه
طلال يطالع امه باين عليها التعب : يمه انتي بخير
ندى بخوف : مامي انتي بخير تحسين بشي
ام طلال وقفت : انا بخير بس بشوف ابراهيم
دخلو عليه وهو يكح ندى ركضت وباسته : الحمد الله ع السلامه
ابو طلال يطالع بنته وحبيبته باسها : مايهمني اموت ولا احيا الي هامني بنتي بخير
ندى باست يده : عسا الله لا يحرمني منك
ابو طلال : ولا منك وعساني اشوف عيالك انتي وصقر قولي امين
ندى تبي اي شي يفرح ابوها ومايهمها لو كانت تتقطع من داخل : امين وتشوف عيال عيالنا بعد الله يطول لنا بعمرك



من بكرا بعد ماالكل عرف بسالفته حريق بيت ابو طلال كان الكل بالمستشفى ميهاف : الحمد الله ع سلامتك عمو
غرام : عمو تدلع علينا يلا عاد قوم
صقر يطالع ندى الي منزله راسها وباين عليها متضايقه : اقول عمي ترا غرفتك جاهزه ببيتنا ويلا انتي ياعمتي يقصد ام طلال وانتي ياا وقف شوي وقال ياندى روحو بيتنا ارتاحو
ميهاف : اي يلا قومو
طلال : مشكور بسس انا حجزت لنا اوتيل ليما نلاقي لنا فيلا
صقر عصب : ولله ماتجلسون باوتيل وبيت عمك مفتوح
ابو طلال : بس كذا بنثقل عليكم
غرام بخارطها تثقلون وبسس
ام صقر تساسر ام طلال : اقول كل مكياجك وعطوراتك راحو ولله لو انا بروح على طول اقرب مجمع اشتري لي
ام طلال ضحكت على ام صقر : اي مجمع وابو طلال لي الحين بالمستشفى
ام صقر : عادي الحمد الله طيب واليوم بيطلع اليوم بنروح انا وانتي السوق مااتحمل اشوف وحده ماعندها مكياج انجن
ام طلال ضحكت : ولا يهمك بس خليني قبل اتطمن على ابو العيال
ندى طول الوقت منزله راسها وهي حاسه بنظرات صقر لها بصوت هادي : مامي انا بروح التواليت وطلعت لانها حست بكتمه
صقر يطالعها ليما طلعت كل شي فيها يجذبه نعومتها جمالها الناعم برائتها صار يغار عليها من ميهاف الي دايم لاصقه فيها يتمنى لو هو بدالها غمض عيونه وهو حاس برهاق : اقول يمه ابوي بالظاهر وصل
ام صقر حطت يدها ع فمها : ياقلبي بس انا ماقلت له شي




من جهه ثانيه جوانا الي تحالو تكتم شهقاتها من كثر البكي وصلو للسعوديه والحين بيدخلون القصر رفعت راسها وهي تشوف قد ايش البيت كبير بعكس البيت الي كانت تسكنه هي وامها نزلت عيونها وهي تشوف خدامتين والسواق يفتح لها ولابوها الباب نزلت جتها خدامه : مدام ميهاف عطيني شنطتك
جوانا رفعت نظرها لهم : اي ميهاف بعد روحي عن وجهي انا بشيلها
ابو صقر طالع الخدامه وفمت قصده يعني افتحي لها باب الفيلا
ركضت وفتحته لها جوانا مصدومه من كل شي فخامه القصر ولا في احلامها تسكن بيت مثل كذا لاكن بعكس الي بداخلها تكلمت : لو سمحتي وين غرفتي
ابو صقر : احلى غرفه بالبيت حطي جوانا فيها
جوانا طالعت ابوها من دون اي صوت لحقت ميري دخلت الغرفه مذهلوله من الذوق والاناقه صارو الخدم يرتبون لها اغراضها وهي تتفرج ع انحاء الغرفه تقول بداخلها هاذي الغرفه الظاهر حارتنا كلها

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 7
قديم(ـة) 23-03-2011, 03:29 AM
صورة • Ņṩєэṫ aήśảқ « الرمزية
• Ņṩєэṫ aήśảқ « • Ņṩєэṫ aήśảқ « غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي رد: بتاسف انا لقلبي وعساه يتقبل الاعذار لاني صدق ذليته وعذري حيل متاخر


تســـــ’ـــــلمين ..

بدأإيــــــه قمــــه في ـأإلروـوعـــــــه ..

يعطيك ـأإلعأإفيـــــــــه يأإرب ..

بأإلتوـوفيق حبيبتــــــــي ..

متأإبعـــــــــــه لك ..

،’
،’

وـودي ..

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 8
قديم(ـة) 23-03-2011, 07:05 AM
دمعة ليال دمعة ليال غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: بتاسف انا لقلبي وعساه يتقبل الاعذار لاني صدق ذليته وعذري حيل متاخر


يسلموووو صراحه بدايه حلوه وفيها تشويق ننتظرك في البارت الجاي على احر من الجمر اممممم بالنسبه للشخصيات كلهم حبيتهم ماعدا غرام وامل سي يا

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 9
قديم(ـة) 23-03-2011, 12:58 PM
حـطام انثـى حـطام انثـى غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: بتاسف انا لقلبي وعساه يتقبل الاعذار لاني صدق ذليته وعذري حيل متاخر


هلا هلا هلا وغلااااااااااااا نورتو اذا الروايه حلوه انتو محلينها بطلتكم وابشرووو بالبارت الي يسعدكم

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 10
قديم(ـة) 23-03-2011, 02:31 PM
حـطام انثـى حـطام انثـى غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: بتاسف انا لقلبي وعساه يتقبل الاعذار لاني صدق ذليته وعذري حيل متاخر


البارت الثالث

بعد مارخصو ابو طلال والكل كان فرحانه بسلامته طلعو كلهم متوجهين للقصر رنو الجرس وفتحت لهم اخدامه دلال بصدمه من جوانا الي طالعه من المطبخ وبيدها كاس مويه : هي هي انتي ميين
غرام تمسك امها : مامي يمكن خدامه ابوي جابها معاه
جوانا مصدومه من الي تشوفه ركضت لبوها وهي تبكي مو قادره تتكلم دخلت وهي تاشر ع الباب : بابا بابا
ابو صقر : وش فيك يابنتي تكلمي ليه خايفه
جوانا ركضت لبوها وضمته : بابا جوو
دلال دخلت وهي تشوف جوانا بحضن ابو صقر صرخت : يالي ماتستحين في بينتي وبغرفتي بعد
جوانا تطالع ابوها بعيون ملايانه دموع غرام دخلت وتطالع جوانا بسخريه : اي اي يمه كذا بنات الليل مايستحون
جوانا تقدمت لها وعطتها كف صدم الكل : انا مثلي مثلك بهاذا البيت والي مو عاجبه لا يعجبه ابد
صقر مسك يد جوانا ولفها لورا بقوه وبصراخ بوجهها : انتي تمدين يدك على اختي من تكونين
جوانا تطالع ابوها وكانها تقول قول له اما ابو صقر بصراخ : صقر وخر يدك عنها
صقر التفت لبوه ببسمه سخريه : ماتقدر تشوفها تبكي يبه انت كنت بعيني افضل انسان اقتدي به بس ياللاسف طحت من عيني
ابو صقر عصب : صقر اطلع انا متب وقاطعته جوانا
بصراخ وبكي : بابا بلييز لا تقول كذاا لالالا لاتقولها وحطت يدها ع فمه
الكل انصدم من كلمه بابا يعني اختهم
غرام بغرورها تاشر عليها من فوق لتحت : هاذي اختي انا
ميهاف تجمدت كل خليه بجسمها وهي تشوف جوانا ماتدري شلون ودها تروح لها وتسمح دموعها وتضمها بس ماعبرت عن مشاعرها ركضت لغرفتها وهي تبكي
اما طلال وابوه وامه وندى اول ماسمعو الصراخ وشافوالبنت طلعو لانهم حسو ان اشكالهم غلط .....

صقر طلع من الغرفه متوجه للباب بيطلع ام صقر ببكا : صقر ولدي لا تطلع صقر
صقر التفت عليها وهو يقول : يمه ابوي كان بيتبرا مني بسبب هالبنت
ام صقر تتوسل لولدها وهي تبكي : اذا لي غلا بقلبك لا تتركني مااتحمل صدمتين وانا امك
صقر ضم امه وهو يهديها باس راسها : بس يمه والي يعافيك مافيه احد يستاهل دموعك
غرام توجهت لجوانا : عاجبك الي سويتيه يابنت الحر*****
جوانا ماردت عليها لانها تبكي بحسره انها هدمت بيت
ابو صقر ضرب غرام كف : غرام احترمي نفسك وهاذي اختك ولازم تحترمينها برضاك ولا غصبن عليك
غرام بصدمه دلوعه ابوها والي ماعمره رفض لها طلب يضربها عشان هالبنت الي بنظرها هدمت بيتهم وشتتهم ركضت لغرفتها وسمحت لدموعها تنزل
بالغرفه مافيه غير جوانا والاب جوانا ببكاء عالي : انا اليوم بكيت الكل بسبتي الكل ينام يبكي شلون بسامح نفسي وجلس ع الارض بنكسار
ابو صقر نزل لها ومسح دموعها : جوانا مصيرهم بيتعودون عليك وانتي مو لازم كلما صار شي تبكين لانك مالك اي دخل بالي صار والغلط غلطي انا وباسها وهو يمسكها يوديها غرفتها
جواها ماترددت وعلى طول مسكت يد ابوها: بابا لاتتركني تعال عندي ليما انا
ابو صقر ابتسم اول مره بنته تطلب منه شي دخل معاها وصار يلمس شعرها ويحكي لها قصه مثل الاطفال ليما نامت



اجوا القصر مرره متكهربه والكل بغرفته يبكي ماعدا ميهاف
كانت تفكر بجوانا حبها من اول ماشافتها بعد تردد منها راحت لغرفتها وطقت الباب ودخلت وهي تشوف ابوها نايم ع الكرسي وماسك يد جوانا ابتسمت وهي تشوفه قربت منه وباسته ومن دون شعور باست جوانا ابو صقر كان قايم ابتسم وهو يقول : الله يرضا عليك يابنتي
ميهاف : بابا انت بخير اجيب لك شي تاكله
ابو صقر : لا ياعيون بابا مااشتهي شي
جوانا صحت من اصواته فتحت عيونها وخافت لما شافت ميهاف وبان ع عيونها الخوف ميهاف : يوو سوري صحيتك
جوانا مو مصدقه فيه احد متقبلها على طول ابتسمت : لا عادي
ميهاف : بابا تصدق وانا اشوفها حسبالي اشوف نفسي
جوانا وهي حاسه بالشبه الكبير بينها وبين اختها ضحكت ابو صقر : هههههههههه بس العيون غير
ميهاف : اي عيونك ولا عدسات
جوانا : عيوني
ميهاف : ياي مره روعه
جوانا : يسلمو
ميهاف : الا انتي تكلمين سعودي بحت امك سعوديه
جوانا تجمعت الدموع بعيونها لما تذكرت امها
ميهاف بخوف : لا يكون زعلتك ياربي انا مستحيل امسك لساني يوم واحد
جوانا ابتسمت بين دموعها ومسحتها : لا عادي ماقلتي شي يزعل بس ماما سوريه
ميهاف : اها الله يخليها لك
جوانا بصعوبه نطقتها : ماما توفت
ميهاف مسك فمها : الله ياخذني بلييز لا تزعلي ولله مو قصدي
جوانا : استغفر الله لا تقولين هالكلام
ميهاف ابتسمت : يعني مو زعلانه
جوانا : وانا اقدر ازعل
ميهاف ضحكت : فديتك ولله الي برا مجانين فيه احد يعصب اذا شاف هالقمر وتاشر على نفسها شبيهت هالقمر
جوانا ضحكت : واخيرا لقيت احد يشبه لي
ميهاف : تصدقين دايم يقولون لي انتي مو بنتهم مافيه احد يشبه لك
ابو صقر فرحان وهو يشوف بناته يسولفون مع بعض وكانهم يعرفون بعض من سنين



من جهه ثانيه امل كانت تفكر بصقر وشلون تجيب راسه
جات في بالها فكره وضحكت وهي تقول: حطيتك براسي ياصقر
شغلت جوالها الثاني وهي تحاول تنعم صوتها اتصلت ع صقر رد بصوت باين عليه الحزن امل تدلع : الو هاذا جوال صقر
صقر : اي نعم اختي بغيتي شي
امل تسوي نفسها تبكي : صقر رجيتك انا محتاجه لك بليييز تجيني يمكن اموت قبل ماتجي
صقر يطالع الجوال مكو مستوعب الي يصير : طيب انتي وين
امل وصفت له شقه لواحد من اصدقاها صقر : الحين انا جاي لك
امل تسوي نفسها تصرخ : لالالالالالا لا تلمسني
صقر سكر الجوال وانطلق لسيارته ومايفكر باي شي غير انه ينقذ هاذي البنت مايدري ليه حس بصوتها الخوف
اما امل ركضت لشقه وفتحت الباب وسوت نفسها مرميه ع الارض وهي لابسه فستان احمر صقر دخل وانصدم من شكلها ( على فكره صقر مايعرف امل لانها تتغطى عنه من يوم كانو صغار ) ركض لها مسك فمه : هاذي شكل احد اعتدا عليه ياربي انا وش اسوي ومن هاذي البنت وليه اتصلت علي انا
امل سوت نفسها تان صقر ركض لها وهو يلامس خدودها : انتي بخير
امل : ااااه وتلامس راسها
صقر : راسك يالمك
امل تهز براسها صقر شالها : وين عباتك
امل تاشر ع الكنب صقر اخذها بسرعه ولبسها وراح فيها ع المتسشفى وهو يشوف ملامحها كانه يعرفتها بس بعد هالافكار من راسه امل بنص الطريق فتحت عيونها : صقر رجعني البيت خلاص بلاها الفظايح
صقر رجع الشقه وهو ماسك يدها وهي تمثل عليه التعب لما وصلو : يااا
امل : ريما
صقر : ياريما ممكن افهم ليه اتصلتي علي انا بذات
امل : لانك وسوت نفسها بتدوخ صقر مسكها وجلسها ع الكنب
صقر يطالعها كل شي فيها حلو بعد هالافكار من راسه وهو يقول : انا اساذن
امل : لا مو قبل ماتشرب شي
صقر : لا مابي اتعبك معاي
امل قامت المطبخ وحطت بالعصير منوم وجابت له : انا بقول لك كل شي وليه اصلت عليك انت بالذات بس قبل اشرب هالعصير لانك مره تعبت معاي اليوم
صقر وهو حاس ريقه نشف من جمالها وانوثتها شرب العصير كله مره وحده بعد لحضات حس فيه نوم وانسدح ع الكنب امل : لا قبلو تعال بالغرفه
صقر الي مو واعي وقف معاها وراحت به للغرفه ونومته ع السرير وهي تضحك : ولله وجبت راسك الحين بتصحى ماتتذكر اي شي من الي صار امل وبعدين اقدر العب عليك فسخت ملابسها ولبست بجامه وقصصتها وحطت كحل على خدودها وكانه سايل من كثر البكي وطلعت تتفرج ع التي في




في صباح يوم جديد

عند ندى كانت واقفه ع البلاكون ويتطاير شعرها حست بصوت من وراها : ندوي خيتي
ندى التفتت وابتسمت : هلا طلال
طلال قرب منها : صباح النور لحلى اخت
ندى : اوو وش عندك قوول بسرعه
طلال : انا بقول لك ان ابوي مايتحمل اي صدمه فا بلييز ماتعارضين زواجك من صقر وصدقيني لو صقر فيه عيب ولله ماخليك تتزوجينه
ندى ابتسمت ابتسامه الم : لا انا مستعده ارمي نفسي بالنار عشان ابوي وانا موافقه ع صقر
طلال رحمها : صدقيني صقر راح يعيشك احلى عيشه وماراح تندمين
ندى : اوكي بس مابي الزواج الا بعد خمس شهور او اكثر
طلال : ولا يهمك اقول لبوي
ندى : طيب طلول وش هالبنت الي امس عندهم
طلال : ولله علمي علمك بس اليوم اسمع ابوي يقول هالبنت تصير بنت عمي ومن مره ثانيه
ندى : معقوله لالا عمي يحب خالتي دلال
طلال : ماندري اصبري وكل شي بتعرفينه
راح طلال وندى سرحت بافكارها السودا مع حبيبها معاذ وبدات تبكي وهي تتمنى تنساه وتبدا حياه جديده بس كلما جلست مع نفسها تتذكره





في مكان ثاني كانت اصواتهم كل شوي تعلا امل بكاء : انت اعتديت علي امس الله ياخذك
صقر مصدوم من نفسه ع سريرها وفي بيتها وبهاذا الوضع اكيد الي تقوله صدق : اناا بس مااتذكر اي شي
امل : حرام عليك انت ضيعت شرفي وتقول مااتذكر ولا شي الله يتقم منك
صقر قرب منها ويحاول يهديها وهو يبي من يهديه : الله يخليك اسمعيني ولا تبكين صدقيني انا مااتذكر اي شي
امل جلست ع الارض وبصوت بكاء وانين كاااذب : انت لا زم تتزوجني انا عشت طول عمري بشرفي وانت جيت بالساهل اخذته
صقر قرب منها ويحاول قد مايقدر يتذكر الي صار امس : انا راح اتزوجك بسس لا تبكين
امل فرحت من داخلها وهي تقول : انا ماعندي لا اهل ولا شي ولا حتى هويه انا لقيطه
صقر صدمه فوق صدمه يتزوج لقيطه بصراخ : لقيطه
امل : اي ولا القيطه مالها حق تعيش بشرفها
صقر : انا مو قصدي الا لك حق خلاص ارجوك لا تبكين وانا اليوم بتزوجك بس امسحي دموعك
امل بنتصار : يلا بسرعه اطلع ولا تجي الا ومعاك الملاك
صقر طلع وهو فكره مشوش ومرره معصب من نفسه شلون يعتدي ع بنت وفي بيتها بعد بس مايتذكر اي شي صار يطق راسه من بالجدار من القهر مايتذكر اي شي
امل طلع من هنا وانفجر ضحك من هنا دخلت الحمام واخذت شور وطلعت اتصلت ع غرام وقالت لها كل شي غرام : داهيه وربي داهيه شلون قدرتي تسوين كل هاذا بخوي
امل : بافكاري انا امل
غرام : يؤ يؤ منك بجد تخوفين
امل : وقريب تسمعين فصل خوطوبتهم بعد
غرام : الله يسمع منك




من جهه ثانيه كان الكل ع الفطور ويعم الصمت ابو صقر وهو يشوف صقر داخل وباين ع وجهه الحزن : صقر
صقر : سم
ابو صقر : سم الله عدوك وش بلاك
صقر يطالع جوانا كيف جالسه وبادب ويلوم نفسه : ابد مافيني شي
دلال تطالع جوانا : ولله من شاف هالشينه اكيد بتنسد نفسه وقامت
جوانا رفعت نظرها ع الام ورجعت تاكل بصمت
ميهاف تهمس لها : لا تهمك
جوانا ابتسمت : تصدقين وش احسن شي صار بحياتي
ميهاف : قولي وع الله اصدق ولا لا
جوانا : انك اختي
ميهاف : لا كذا استحي
غرام : عشتو ميهافوه وش لاقيه فيها
ميهاف : لقيت فيها الي مالقيته فيك لقيت فيها الاخوه مو الغرور ورجعت تطالع جوانا الي منزله راسها وتتحاشا تكلم غرام
ابو صقر : انا كلمت عمك وحددنا موعد الملكه
صقر كل همه الحين امل : ملكه اي ملكه
ابو صقر : ملكتك انت وندى
صقر : انا الحين مو فاضي اجلوها
ابو صقر : لا ليه ناجلها والزواج والملكه بيوم واحد
صقر : الي تشوفه وقام
ابو صقر : بس ليه ماسالتني عن الموعد
صقر التفت : اي متى وكانكم انتم العرسان مو احنا
ابو صقر ضحك : زواجكم بعد شهر
غرام طاحت منها الشوكه : شهر ليه والفساتين واللبس
ميهاف : ليه انتي الي بتتزوجين ولا هم
جوانا قامت تغسل يدها وهي طالعه صدمت بصدر صقر : ااا سوري
صقر دفها : طالعي قدامك قبل تمشين
جوانا طاحت ع الارض هي خفيفه وهو ماششاء الله جثه ومن بين دموعها : انتو ليه تعاقبوني انا مو ذنبي اذا ابوي تزوج امي وجابني مو ذنبي اذا اني توفت وخلتني وربي مو ذنبي وصارت تبكي بصوت يقطع القلب
صقر مصدوم من نفسه اول مره يتعامل مع احد بهاذي الطريقه وكل كلمه قالتها صدق نزل لها وهو يقول : لا تبكين
جوانا وقفت وهي تحافظ ع بعض كرامتها الي انهانت في هاذا البيت : بليز بعد عني
صقر وقف بنص الطريق : مارح تروحين ليما تقولين سامحتك
جوانا منزله راسها : ليه انت وش سويت
صقر : انا زعلت اختي ولازم تسامحني
جوانا : اختك ؟؟
صقر ابتسم : اي انتي من اليوم ورايح اختي وتاج راسي بعد ياحظك ياصقر صار عندك ثلاث خوات
جوانا فرحت وهي تسمع كلام صقر: انت من جدك
صقر قرب منها وباس راسها : اي من جدي ومابي اشوف دموك مره ثانيه لان انا نقطه ضعفي الدموع
جوانا ركضت لغرفتها والفرحه مو سايعتها





عذراا اذا فيه اغلاط املائيه ماراجعته سي يا


توقعاتكم تهمني

بتأسف أنا لقلبي و عساه يتقبل الأعذار لإني صدق ذليته و عذري حيل متأخر / بقلمي

الوسوم
ماني , مباخر , لقلبي , الاعذار , ذليته , بتاسف , يتقبل , وعذري , وعساه
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
حنيتك راحت لوين وشفيك ما تشتاق لي / بقلمي ، كاملة ملتفت صوبك لوعينك تهل دم روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 1735 03-04-2019 02:16 PM
خاني و ذليته / بقلمي ، كاملة mesho-O-o روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 590 28-06-2014 11:44 PM
رواية كل ما قرب مني أنا بعدت و كل ما قربت منه هو بعد ما أدري هي رعشة خوف و إلا جنون الشوق / بقلمي ||~ فخآمة كبريآء ~|| أرشيف الروايات المغلقة - لعدم إكتمالها 22 16-03-2013 02:44 AM
وشلون أجيب لقلبي المجروح روح ! / بقلمي ، كاملة بدآية حكآيه روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 110 28-08-2011 03:57 AM
مجلس الروايات للإستفسارات و الطلبات ؛ !! أنـثـى الـ خ ـيـآلـ !! روايات - طويلة 3973 07-10-2010 01:10 PM

الساعة الآن +3: 02:26 AM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


youtube

SEO by vBSEO 3.6.1