غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام

عـودة للخلف   منتديات غرام > منتديات روائية > روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها
الإشعارات
 
أدوات الموضوع طريقة العرض
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 1
قديم(ـة) 26-03-2011, 10:50 PM
صورة لأجلك الرمزية
لأجلك لأجلك غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
Post أعشق نقاشه لا شافني أتحدى كلامه و أطيح أنا كلي لا قال مو بكيفك / بقلمي ، كاملة


دخلت غرفتها وسكرت الباب وعيونها كلها دموع ... ما عرفت ايش تسوي فكرت بحياتها

فكــرت بظلم عمها ... انفـــــتح الباب بقــــوووة وبدأ يعلي صوته : وسسسن انا ما قلت لــك ما تنامـــين


لـــما تخلصــي شــغلك .. شـــــدها من شعرها الأشقر الغزير وسحبها مــن الدرج .. وسط ضــحكات

زوجــة عمـــها و بنـتـها ... كــانــت وســن بــنـت فائـــقة الجـــمال شــعرها أشقر يوصــل لإســـفــل ظـــهرهـــــــا ...
((وسن
عيونها عسليه تشع برائة عمرها18 سنة .. بشرتها بيضا ))

كان عمها وحــــشي جــد معــاهــا اســمر شعـــره يوصـــــل لكـــتفـــه

رجــــل اعـــــمال " بــــدون علــــم زوجــته وبــنــتها وكــانت الفـــلوس اللي معاه فلــــوس × فــهــد × ابــو وســن " ولـــه اخــويـــن واخــت وحدة .. ( ســـنــتــــطــرق لـــهم )

رمـــاها على الأرض وأمرهــــا تكنســـــــها .. قالــــت وسن بـــصوت شـــبة معــدوم : يـــا عــمي انــــــــــا الــــيوم العصــــر كـــنــســــت الأرض ومســــحتها .. .

تفاجئت بالكف ما عاد حست بخدها ... : لا تقولي عمي .. لان ما يشرفني تكون لي بنت اخ مثلك ..

توسعت عيونها العسليه بصدمة وحست الافكار تتداخل وصوت الاسعاف وصوت الحادث والتجمهر اللي صار

حطت ايديها على راسها وقعدت تصيح عمها ركلها بأقوى ما يقدر


عمها وهو يصرخ وعيونه كلللها شرر : اصلك حقيرة ... انا ما بتأخر على الطيارة على شانك يا الملوثه

قامت وسن وقعدت تكنس الارض

عليا : ما قلت لي انك بتسافر

قال : ما يخصك
===================
صااااحت وهي تفكر بأهلها وييييييينهم لية تركوها مع عم ظااالم

ما يعرف الرحمة .....
=======================

كنست وراحت لغرفتها فتحت الدرج تناظر بصورة ابوها

( ابوها رجل اعمال .. شعره اسود كثيف ملامحه هادية .. بشرته قمحي )

وووينك يا يبه .. تذكرت الحادث اللي انهى حياتها وحياة امها واختها الصغيرة سارة (( سارة كانت مخطوبة
لولد عمها عمرها 20 سنة ))


كانت تنتظره بكل شوق من اجل يشوفها بروب التخرج... قعدت تصيح وتبكي بكاا يقطع القلب

وحست انها السبب في وفاة عائلتها حاكت نفسها وقالت : لـ ـو مـ مـ ...ـا رحـ حـت الحـ ـفل مـ ـمـ ...ــمـا كان

سـار شــــئ ــئ ... انفتح الباب بقوة وناظرت للباب اللي ما كانت تشوفه من دموعها ...

البندري : هه ... لساتك تناظري بأبوكي ياماما ابوكي مـاااااااااااااااااات بسببك ... يعني لا تحاولي تطلعي اسباب ثاني لوفاته

...( كانت البندري شديدة السمار شعرها بني قصير ومو ناعم عمرها 20 سنة )

اقوووووووووول اتركي الدلع اللي ببيت ابوكي وقومي جهزي لي ثيابي بكرة عندي جاااامعه


مو مثلك يالملوثة لا درجة جبتيها وفوق هذا كلها تسببتي بوفاة عااائلتك كلها .. بذي اللحظة تذكرت

وسن قبل 6 اشهر الحادث تذكرت وجه امها .. ابوها ... اختها .. بدت تبكي

وبندري تطالعها شمتانه ... وقالت بسرررعه انا وراي مستقبل مو مثلك .. وسكرت الباب بكل قوووووتها ...)))

===================

نزلت تجهز لـ( البندري) تنورتها والبلوزة اللي بتلبسها .... سمعت صوت اسعاف بالتلفزيون سرحت بخيالها

بعييييييييييييييييييييييييد .. ما حست الا بيد تظربها بعلاقة الملابس ... عمتها ( عليا ) : حرقتيها يا كلبه

والله لاطلع قيمتها من عيونك .. واستمرت تضربها لين ما اغمى عليها .. نادت كرستي وشالوها لغرفتها او بمعنى اصح .. شالوها لصندقة بأعلى السطح

==================
ااااه يا سارة ياليتك تشوفي حالي كيف .. ااااااااه يا يمه ااااااااه يا يبه

.. : هي انتي يا........ قومي نظفي البيت واكوي الثياب . . ويا ويلك لو ادري انك خليتي كرستي

تساعدك .. وسن وهي تمسح دموعها : ان شاء الله

طلعت من قدامها وابتسمت بخبث .. وراحت لامها ...

عليا : والله ما تستحي .. اكيد غيرانه منك .. تعالي وراي اربيها .....

: وسسسسسسن ... طــــــــــخ ... ااااااااااااااااااااااه عمتي تكفين لا تضربيني

: اجل يا قليلة الادب تمدين يدك على بنتي واخليك ... والله ما سويت شئ ...

اهئ اهئ اتركونننننيي ... طلعت عليا ووراها بندري وعلى شفاتها ابتسامة خبث ...

طالعت وسن بالارض وشافت شعرها الاشقر متناثر هنا وهناك ضمت ركبها وقعدت تبكي ...

شوي الا تشم ريحة حريق .. قامت لقت بلوزة " بندري" انحرقت

وسن قلبها عورها .. سمعت صوت بندري وتقول : ايش ريحة الحريق هذي .. فتحت عيونها

على الاخير وشافت وسن شايلة بلوزتها وتناظرها بصدمة ..

طاحت بندري بـ (وسن ) ضرب وكملت عليه عليا ... ضمت ركبتها

وبكت ...

===================

: الو ... اي انا .. خير اخوي وش بغيت ؟؟ .. ايـــــــــــــــــــــــــــــــــــــش

ااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااه لا زووووووووووووووووووووووجي اااااااااااه يا بعد قلبي ...

دخلت بندري وقال : يممممة شفيك .. ؟ يمه حبييييييبتي : يا زوووجي يا حبيييييييبي .... بندري :

امي تكلمي عمي فيه شئ؟؟؟ يمممة تكلمي ... ؟؟؟ ( لان بندري كانت يتيمه

وربتها عليا قبل ما تتزوج .. ويوم تزوجت اشترطت انها تاخذ بنتها معاها للبيت

عليا :: عمك يا بـ بـندري .. .الطيارة اللي كان فيها انـ نـخطفت !

بندري : .................................................. .

==================

بيوم العزا ... بقصر ابو حمد ...

روان : رهف هيييييييييييييي ايش ذا اللبس وين رايحه تراانا رايحين عزااا ..

رهف : والله شئ ما يخصك .. وعاد من المحبه اللي بيني وبين عمي .. ( رهف شخصية
حبوبه طيوبة ما تشيل على احد .. متوسطة الطول والوزن .. شعرها بني قاصته كاريه ... قاصة الفراولة عمرها 18 سنة )

روان ( بنت طيبة مثل اختها حساسه رومانسية شعرها عسلي عيونها سودا ... متوسطة الطول والوزن عمرها 17 سنة )

روان بس مو معناته انك ما تقدري الناس ولا تنسي ان عمي ابو ماجد بيكون موجود مع بناته

بنات ابو ماجد ( اثير .. هادئة .. تحب السواليف ... حلوة ... شعرها بني داكن ... لما كتفها عمرها 22 سنة تدرس اقتصاد منزلي )
و
( فتون . . طويلة .. نحيفة .. شعرها صابغته ميش يوصل لما كتفها .. طيوبة .. عمرها19 سنة ) و ( ماجد.. مهندس عمرة 26 .. شعره بني داكن

مثل اخته اثير .. طيوب .. يلبس نظارات .. هادئ الطبع ) و ( مراد .. طويل خشمه حاد وكذلك ملامحة .. يدرس رياضيات شديد الذكاء .. جاد بكل شئ .. عمره 23 سنة )

دخلت بسمة فجأة وقالت : شو بيكن ؟؟؟ روان : شوفي اختك لا حيا ولا مستحا بتروح للناس بذا المكياج الصارخ

بسمة : اقول والله لو ما تغيري اللون اني لاروح اعلم ابوي .. ييييببااااااه .. ( بسمة شخصية عصبيه عمرها 19 سنة مثابرة

مزوحة تحب بنات عمها ماجد كثير

رهف : لالا تكفين خلاص بغيره ..
بس حبيت اذكركهم ... انا مو رايحين عزا عزا .. احنا ما ندري عن عمنا هو خي والا ميت روان : اف تأخرنا .. حسام : الحلوة ليه زعلانه ؟؟

التفت روان : هلا حسام .. وباسته على خده .. من زماان عناا وينك يالقاطع ؟

قال وهو يشد شعر رهف بنذاله : كنت بالشركة ... رهف : وجععععع ابعد يدك .. (( حسـام عمره 24 سنة يــدرس ادارة اعــــــمال .. يحب خواتـــه .. ذكـــــي عرف كــــيف يــوفق بــيــن العــــمل ودراســــتــة
شعره اسود مائل للكحلي .. شعره طويل من قدام
ومن ورى عايدي .. مقصص شعره مدرج من قدام .. وطالع جنااان مع عيونه السوداء السكرانه)

ام حمد : ما خلصتوا لحد الان .. يالله تأخرنا . . رهف مسحت الماكياج ,, ولبست جينز اسود وتيشيرت ابيض

ولمت شعرها طفشانه وجات معاهم ..

بالسيارة .. بسمة : روان رهف بس .. كنا رايحين عزيمة موب عزاا ..

روان : خليها تفكني . .. رهف : ما سويت شئ .. بسمة : الحمد لله بزارين ...

اقول والله ودي اشوف بنت عمنا مو حابسة نفسها من يوم جات ورفضت تقابلنا ..

روان : ايه والله مدري كيف حالها ..

وصلوا لبيت عمهم..

==================

دخلوا لقيوا بنات عمهم ماجد ... رهف : اهليييييييييييييييييييييييييييييييييييييين يا فتون .. كيفك ..

فتون : بخير يا روحي .... والله وااااااحشتني كثييييرررر انا احلف بعد الثلاث ايام هذي اني لاجيك

والصق عندك .. رهف : حياك يا دوبا ....

كل هذا وسط نظرات بندري الحاقدة

روان : الا اقول وين اثير ما نشوفها ؟

فتون: راحت للمطبخ


بسمة : واااااااي وحشتني عمتي كثير

يالله نسلم عليها .. عمتهم ( اسمها منيرة مو متزوجة عمرها فوق الخمسين طيبة وتنحب وعايشة مع
عائلة ابو ماجد)

قامت بندري وقالت : الظاهر انا بعزا . . ومشيت للحديقة ... وقبلها يحتررررق من الداخل بندري تخاطب نفسها

: اخخخ يالقهر الحين بتروووح وسن لبيت عمي وتتركني بالخرابه اخخخخ بس ..

ناظرت وراها لقت حـمـد .. توسعت عيونها ..وقاعدة تقزة بنظراتها وطالع فيها ورخا راسه ومشي بسرعه ...

حمد بقرارة نفسه : هذي وش تبي ....

البندري : فديت هالحمد ... التفت لاعلى البيت وشافت وسن تناظرها ...

نادت عليا بنتها وجات بسرعه .. عليا : بندري

بندري : هلا يمه .. عليا : تو كلمني عمك ماجد يقول ان عمك عنده مليونين وعنده مخطط

انقهرت وكان ودها تنتقم .. وهي تقول : الله لا يرحمك يا عمي .. معيشني بفقر انا وامي علياااا


اخخخخ بس ليتني بنتك من جد كاان ذا اليوم يوم سعدي .. مت يا عمي وتركت كل هذي الأملاك لأمي عليا

ولابوك ... .اااااااه بسسسسسسس

===================

عند البنات .. روان : الا اقول نادوا وسن نبي نشوفها ..

نوف : طيب قومي .. روان : مدى من جدك يا ويلنا جات اثير : ... هاااي

البنات هايات ... دق جوال روان

: هلا حمد .. حمد : يالله اطلعوا

روان : بس بنجي مع السايق

حمد بعصبيه : رواااااااااااان قلت اطلعوا

روان : طيب ما شفنا وسن

خفق قلب حمد باللحظة هذي وتذكر

خطيبته سارة اخت وسن ... سكت

روان : الوو .. الووو .. حمد

حمد : باي .. وما سمع ردها واتكا على الدركسون .. ومشي للبيت ..


روان : غريبه حمد مو على بعضه ..

----------------------------------

بهذي اللحظة وسن تنتظر بفااارغ

الصبر انهم يجون ياخذونها ويخلصونها من العذاب اللي هي فيه

غمضت عيونها وقعدت تتخيل ...

انفتح الباب .. ودخلت بندري . .

: لا يكون ع بالك بخليكي تروحي
وتتركيني بذي الخرابه ..

وسن : انتي ايش تبين مني .؟؟

بندري بسخريه : ابي اختي حبيبتي

تعيش معايه على الحلوة والمرة
وما ابيها تروح لبيت عمها ..

وسن : نعم انتي ايش تقولين .. .مستحيل تجيني مثل هذي الفرصه

واتركها ...

: الا بالغصب تتركيها .. التفتت وسن ولقت عمتها عليا ..

وسن ما تمالكت دموعها وقعدت تبكي وتترجاهم يتركونها بحالها ...

سكرت عمتها الباب وجلست بندري

تغيض وسن بكلامها ... و وسن مو جمبها ... فكرت بحياتها كيف بتكون

وانها بتبقى بذا الجحيم وان محد بيخلصها منه ...

===================

دخلت عليا على صديقتها ام حمد ...

وام حمد لابسه عباتها وما ودها وسن تجي عندها .. قالت عليا بدموع مصطنعه : تـ تـدرين انـ ـ ـ..ـ ـي ما اقدر على فــراق و و وسـن الله يخليك

خليها عندي .. ابوس رجل ابو حمد يخليها ..... ام حمد بقرارة نفسها مبسوطة وما تبي وسن تجي عندها

قالت : خلاص يا ام بندري والله كسرتي خاطري وانا عارفه ان معزة وسن من معزة بندري يعني بكلم ابو حمد عشان تعيش عندك ..

روان : يممممة وش ذا الكلام ؟؟

رهف : لا يمه ذي ما تقرب لها و

بعدين احنا اولى منها . ..

ام حمد : شب يا قليلات الادب ...

اعتذرت ام حمد ومشيت ..

وسن مازالت تبكي بغرفتها اليوم

ثالث العزا وهي تبي تروح عند عمها

..... طالعت بعيونها الواسعه العسليه من الشباك شافت الرجال يطلعون والبيت فضي .. حست بفراغ وقهر

راحت استفرغت وضمت صورة ابوها

ونامت ....

================

صحيت على صراخ عليا .. : انتي نايمة للحين .. قومي لا اكسر الباب على ظهرك يا قليلة الادب ,, ولا بعد مقفلته ... قامت وسن بسرعه تشطفت وبدلت ثيابها .. وراحت فتحت الباب ونزلت تحت تسوي الفطور ..

سوت الفطور .. حطته واكلت منه بندري وقالت بقرف : انتي شحاطة فيه

اععععع مامي .. عليا : رمت الصحن على وجه وسن اللي تكسر عليها

وراحت ركض على غرفتها وطالعت وجهها اللي ينزف .. تذكرت وجه امها بالحادث .. وبكت وبكت

عليا : يا ويلي خلي ولد الجيران يوديها لمستشفى .............

بندري : ليه يمه .. خلي وجهها يخيس ..

عليا : لو خاس وجهها وعرف عمها بيخيس وجهي ..

بندري : ولييييييييييييل مع عمها ذا

خليها تروح على رجلينها مالوو داعي تشغلي ولد الجيران

وسن بينها وبين نفسها : انا لازم ادوري لي مكان اهرب له .. المشكله اهل امي ما اعرف ولا احد فيهم .. .

شكل مالي الا بيت عمي ... بس لحظة! انا ايش يعرفني العنوان ...

وانا حتى اسم عمي ما اعرفه !

قطع تفكيرها دخول عمتها ..

وصارخت عليها ... روحي البسي عباتك الطبيب جاي الحين

وسن :: حـ حـاضر على امـرك

لبست عباتها وشافها الدكتور .. وقال : الحمد لله الزجاج مو غاير بالمرة ..

هذا المرهم تحطه على الجروح مرتين .. ومشي الطبيب .. وعليا بقلبها :

اخخخ بس ليت الزجاج دخل قلبك وفكنا منك ...

وسن طايرة بخيالها وقعدت تتخيل بيت عمها .. لانها كانت مصممه على فكرة الهــــروب . .

===================
الساعه 12 بالليل ... قاعدة تشوف اذا احد صاحي ... راحت وما لقت احد مسكت عباتها وطلعت من البيت ..
===================

في قصر ابو حمد :
انننننتي يالغبيه منتي الآمرة والناهيه
بذا البيت تنقللللعين الحين وتجيبين وسن ..

ام حمد : هدي اعصابك الحين بروح انا ورهف ونجيبها ..

راحت ام حمد مع رهف لبيت عليا ( ام بندري ) ..

دقت الباب ... فتحت الشغاله الباب
ودخلتهم .. قومت ام بندري .. ام بندري بفزعه .. : تقولين ام حـــمد موجودة ؟ ...

نزلت لهم ... ام حمد : والله اسفين على الازعاج بس حبينا ناخذ وسن .. لان ابو حمد ما رضي ..

جف ريق عليا وقالت بتردد : ثـ ثـواني انـاديها .. راحت للغرفه اللي باعلى السطح .. وفتحت الباب وما لقتها
نزل العرق على جبينها وما عرفت ايش تسوي وابو حمد من اكبر الهوامير ومتأكدة انه ما بيتركها ...

-------------------------------
بصدمة ام حمد : اييييييش تقولين .؟؟

وسن ويييييينها ؟؟

عليا : والله مثل ما قلت لك ..

رهف : كله بسبتك لو اخذنا وسن وبطلتي دموع التماسيح ما صار اللي صار ..

ام حمد اتصلت على ابو حمد وقالت له اللي صار ...

ابو حمد : ووووش تقولين ..؟ والله ثم والله لو ما تلاقيها هالزفت اللي اسمها عليا ان نهايتها بتكون على يدي و ...

دخل حمد وقال: يبه ايش فيك هدي اعصابك اهل الدمام كلهم سمعوا صوتك ..

ابو حمد علم حمد السالفه ,, قال حمد : خلاص يالغالي ولا يهمك انا اروح الحين واخذ معاي عمتي عليا واخليها تدورها بالمساجد .. والمولات وكل مكان وانا اوعدك يا الغالي ما ارجع للبيت الا اذا لقيتها ...

ابو حمد : .................

===================

: انتي الحين ايش بتسوين فيني بتقتليييييني .. رهف : امي هدي اعصابك ماله داعي تحرقين اعصابك على ناس زي كذا ,,

ام حمد : كيييييف ما اعصب وابوكي

بغى ياكلني وانا من ورى السماعه ..

رهف : .... امي حمد يدق .. الو ..
هلا حمد ... تبيني انا وامي وخالتي عليا نجي ندور وسن معاك !

حمد : ايييييه انتظركم ..

بلغت فتون امها عن اللي صارر

وقامت عليا وجابت عباتها وطلعت مستعجلة ..وجايه تبي تقطع الشارع
عشان تروح لسيارة حمد

وفجاءة....

=================
روان : افففف رهف وين انقلعت

مي موجودة بغرفتها .. راحت لبسمة

بسمة : هلا روان بغيتي شئ

روان : رهف مدري وين انقلعت

بسمة : ممكن عند امي ..

روان : حتى امي مي موجودة

بسمة : وي اجل وين راحوا ؟؟ جربتي تدقين عليها؟؟

روان : اي تعطيني مشغول

بسمه : طيب خلينا ننتظر

==================
وسن تمشي بخوف وهي تشوف سيارة شباب تطاردها ..

وقفت السيارة ونزلوا ثنين .. وسن
حطت ايدها على فمها وشهقت ..

شافت سيارة ثانيه فيها ثنين ونزلوا

منها وبعدين ...

=================
شافت سيارة ماشي بسرعه تزيد عن 150 ..

عليا : لاااااااااااااااااا

وفتون وام حمد وحمد يطالعون بصدمة ..

وصل حمد ونزل من السيارة بسرعه .. السيارة اللي صدمت عليا هربت

حمد: لا حول ولا قوة الا بالله
دق على الاسعاف وجت شالت عليا

صحيت بندري وناظرت الشباك :

وحطت ايدها على فمــــــها يـــوم شــافت امـــــــــــها غـــــرقـــــــانـه

بدمـــــــــــــــــــــها

نـــــزلت للشــــارع بــدون عبـايـتها

مسكت امـــها .. وصل الإسعاف وشال امـــــها .. ورهف تبــــــعد البــــندري وتـــــحاول تهـــــديها ..

بـــــــنـــــدري فــقــدت الوعي وشالها حـــمد عــــــلى المــــــسـتشــفى ..

------------------------------

ام حمد دقت على السواق وودا رهف على القصر .,,

رهـــف مــي مــســتــوعبــه اللي صــار قــدام عيـــنها وكأنها بحلــم ..

فتح السـايق البــاب ولســاتها تــفكر ..

السايق : مسزز ,, رهف انـتـــبهت على حـــــالها ونــــــزلت

وقـابـــــلت حســــــام بـــــطريقها

حســـــــــــــام : رهف ويـــــن كــنــتـــي ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

رهـــــــــــــــف : مــع امـــي

وما خلته يكمل كلامه وصعــــدت لغرفتها . . روان : رهـــــــــــف

افتحي الباب ... رهف :..............

جات بسمه : روان خلاص اتركيها

.. راحوا كل واحد على غرفته

===================

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 2
قديم(ـة) 26-03-2011, 10:53 PM
صورة لأجلك الرمزية
لأجلك لأجلك غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: يتيمة رغـــم العنــــا حــــبــيـــــتك \ بقلمي


===================
الساعه 4 الفجر . . .
بغرفة ابو حمد : نعععم جاها حادث وتوفت ......!

ووسن .....

حمد : يبه خلاص اوعدك بكرة ادورها ....هذاني بلغت الشرطة ..

ابو حمد : يصير خير ..
================

وسن تطالع بصدمة لشاب شعره اسود مقصصة بطريقه جميلة .. لابس زي رسمي اسود وفاتح ازارير بلوزته .. والكرفته مبعثرة

والشكل جناااااان ..

حسام: هي انت وياه انتــبــه لحالك

طلع واحد منهم وقال : مين انت يــا ..................

جاء زميل حسام .. ومعاه سكينه

هربوا الشباب ,,,

حسام: انتي بخير ؟؟؟ وسن :

.................... قال : اوصلك لبيتك .. وسن : فتحت عيونها وبعد تفكير حركات راسها بالموافقه ..

دلته على العــنـوان . . ودقـت البـاب مــا لقـت رد ..

حسام بصوت دافي : اخذك معاي لبيت ابوي .. وسن : بعدت عنه بقوة وصفقت بباب بيت عليا ...

جلست تدق الجرس وعلقت اصبعها عليه .... فتحت كرستي ودخلت ركض .. حتى نسيت تشكر راشد من الخوف اللي ركبها .. راحت غرفتها ونامت بمجرد ما حطت راسها على المخدة نامت ...
================
باليوم الثاني ...

رهف علمت بسمة و روان السالفة , ,

بسمة : طيب الحين وسن وينها ؟؟

رهف : ما ادري اليوم كمان بيواصلون البحث .. وحمد بلغ الشرطة

روان : طيب ايش رايكم نروح بيت عمي .. ناخذ بعض الخدم عشان يرتبونه معانا ...

بسمة : ايه والله صادقة ..

رهف : ... طيب نشوف امي ..
روان : انا رايحه استأذنها

-----------------------------

ام حمد سرحانة بخيالها وتفكر باللي صار امس ..

دخلت روان قالت : يمااه نبي نروح بيت عمي وابي اخذ معاي سوهانا
وسرياتي و ..

ام حمد قاطعتها : طيب طيب روحي عني ..

روان نقزت من الفرحة وراحت لبسمة ورهف تقولهم موافقة امهم ..

قالت بسمة : انا بدق على السايق الحين .. رهف وهي تلبس عباتها :

روان روحي قولي للشغالات يجهزون

.. : على وين ان شاء الله


رهف : بنروح بيت عمي عشان نرتب و بخلي سرياتي تكنس الـ ..

حذفها بالشماغ خلاص خلاص فهمت

يالله كيف انتي ثرثارة .. ومشي . .

بالسيارة هدوووء عم الجميع . .

وقفت السيارة قدام الباب .. نزلوا وكانت رهف تطالع مكان ما ماتت عليا .... بسمة : هي يابو وصلنا ,,

رهف : اي اي ان شاء الله جايه . .

دقوا الباب وفتحت لهم كرستي ...

جلستهم وراحت تقول لوسن ان فيه ناس تحت ..

وسن بإستغراب : ووين عمتي وبندري ..

كرستي : ما فيه معلوم في امس هادا

طلئ بندري سيم سيم أليا وروه انا
مافي معلوم وين روه ..

وسن : طيب خلاص ..

لبست لها لبس بسيط جد عبارة عن بنطلون اسود .. وبلوزة تيشيرت رمادي

نزلت ووقفوا البنات بصدمة لماا شافوا وسن .. بسمة : انـ نـتي مـين . . ؟

وسن : انا وسن ... وهي تطالعهم بذهول . . طالعوا البنات بعضهم بصدمة ...

رهف ما مسكت لسانهاا وبلغت وسن اللي صار ... وسن فتحت عيونها العسليه بصدمة وسكتت ..

روان وبسمة ما عرفوا ايش يقولون ..

==================
العوائل ( لأجل ما تتلخبط عليكم القصة :
عائلة ابو ماجد :

1- اثير .. هادئة .. تحب السواليف ... حلوة ... شعرها بني داكن ... لما كتفها عمرها 22 سنة تدرس اقتصاد منزلي

2- فتون . . طويلة .. نحيفة .. شعرها صابغته ميش يوصل لما كتفها .. طيوبة .. عمرها19 سنة

3- ماجد.. مهندس عمرة 26 .. شعره بني داكن
مثل اخته اثير .. طيوب .. يلبس نظارات .. هادئ الطبع

4- مراد .. طويل خشمه حاد وكذلك ملامحة .. يدرس رياضيات شديد الذكاء .. جاد بكل شئ .. عمره 23 سنة

عاشت معاهم عمتهم منيرة عمرها فوق الخمسين طيبه تحب الناس ..
مي متزوجة ...

--------------------------------
عائلة ابو حمد :
1- حسـام عمره 24 سنة يــدرس ادارة اعــــــمال .. يحب خواتـــه .. ذكـــــي عرف كــــيف يــوفق بــيــن العــــمل ودراســــتــة
شعره اسود مائل للكحلي .. شعره طويل من قدام
ومن ورى عادي .. مقصص شعره مدرج من قدام .. وطالع جنااان مع عيونه السوداء السكرانه .. طيوب ومزاح )

2- بسمة شخصية عصبيه عمرها 19 سنة مثابرة جريئة تحب بنات عمها ماجد كثير )

3- روان ( بنت طيبة مثل اختها حساسه رومانسية شعرها عسلي عيونها سودا ... متوسطة الطول والوزن عمرها 17 سنة )

4- رهف شخصية
حبوبه طيوبة ما تشيل على احد .. متوسطة الطول والوزن .. شعرها بني قاصته كاريه ... قاصة الفراولة عمرها 18 سنة )

5- حمد .. شعره بني ناعم طويل مقصصة درجات من قدام ومن ورا عادي .. عمره 28 يشتغل مع ابوه بالشركة .. ارمل عنده بنت وحده
اسمها " ريماس "

6- ريماس عمرها ست سنوات شعرها عسلي على عمتها روان عيونها كبار ولونها رمادي ...
==================
اثير كانت تكتب ..
دخل عليها اخوها ماجد

ماجد : ايش تكتبين .. ؟

اثير : و ولا شئ ..

ماجد وهو رافع حواجبة اشوف ..

سحب الدفتر منها ولقيها تكتب خاطره
وهي :

ابوس رجلك لا تخليني ....
عشقتك من قلب والقلب يفدالك ..
والعيون تدمع من قدرك فيها ..
لا قلت انا على السفر ناوي ..
دخيلك لا تخلي قلب صانك ..
وتروح وتترك جسد بدون روحها ..
يـا حسام تراا القلب هاااااااالك ...
يا حسام هالروح تفدا لك ..
لا تخلي من اغلاك واغليته ..
" طبعاً الخاطرة من كتاباتي "
مـــــاجد مو مصــــدق اللي يــــــقراه

اخته الهــــاديه اثــــــير تعــــــشق ولد

عمهــــــــــــــــــــــــــــــــــا ..

اثير صارت رجولها ترجف وتطالع الغرفه وهي قلقاااااانة ..

ماجد : هاتي موبايلك .. اثير: معقـــولة تـــــــــــــــــشك فــــــيني ..

مــــــاجد : انا ما اتوقعتك كذا . .

اثير: ماجد صدقققني انا احبه بس ما قلت لاحد ..

مــاجد : يكفي يا اثير .. وصدقيني بأقتلك لو ادري انك كلمتيه او حتى حاولتي تلمحي لخواته بحبك له ..
اثير: ..................

================
ام حمد : مــن جد ..

الله يبشرك بالخير .. ثواني وابلغ ابوحمد ..

ابو حمد : لقيوا وسن بالبيت .....!
ام حمد : ايه والله ذا اللي صار ..
ابو حمد : طيب قوليلهم يجيبوها معاهم ..

===================

بسمه : انتي وسن !

يا هلا والله ببنت العم .. وسن : يا هلا فيك ..

روان : وش هالزين كله .. يالله الحين ابيك تجيبن عباتك وتضفين اغراضك وابيك تجين معانا .. وسن : لكن ..

رهف : بدون لكن .. والله لو تدرين يا وسن كيف قلق عمي عليكي ما تتصوري قد ايش احنا خايفين ..

وسن : طيب ثواني .. راحت جري على الغرفه .. فتحت الدولاب ..

وسن بينها وبين نفسها : ايش اخذ معايه .. اممم باخذ لي كم قطعة تكفيني ..
====================
بسمة : امشي هنا بسرعه .. غطي الاثاث زين .. يا ويلك لو اجي بعد اسبوع والاقي شئ مغبر. ..

رهف : اعصابك طيب ..

روان : بطلع فوق واساعد وسن ..

رهف : لالا لا تحرجيها ..

وسن تبي تنزل ومعاها عباتها .. ..

رهف : بنات تراا حمد بيجيبنا .. يقول انه قريب من البيت . . . .
=================
حمد نزل من السيارة ودخل من الباب الخلفي بحكم ان معاه مفتاح بيت عمه .. جااا يبي يدور على رهف وبسمة وروان .. ناظر لأعلى لقي وسن تطالع فيه .. حمد ضربات قلبه بدت تزيد وتذكر خطيبته سارة .. شوي الا وسن مشيت بسرعه ودخلت وسكرت على نفسها باب غرفة بندري ..

غمضت عيونها وقعدت تدور بالغرفه .. الأثاث مبعثر .. والكتاب هنا وهناك . . والشباك مفتوح .. والغبار بكل الغرفه .. فتحت دولاب الندري .. لقت فيه مفتاح احتياطي لغرفة " عليا "
فكرت مرة ومرتين وثلاث وقالت :
ليه ما ادخل وادور على اي اوراق ثبوتيه ... هيه كانت تعرف تماما ان فلوس عمها كانت من نصيبها .. وان عمها سرق ثروة ابوها .. مسكت المفتاح وراحت على الغرفه ..

==================

حمد دخل ولقى خواته .. روان : حمد ايش فيه وجهك متغير. . ؟

حمد : مـا أدري .. بـ بـس بغـيت اصـدم ..

رهف بفجعه : فــــــــــــيك شئ ؟

حمد ابتسم وقال لا .. وكل تفكيرة بخطيبته سارة وبنته " ريماس " ..

===================

البندري رجعت لدار الايتام ..
- - - - - -
بسمة : يالله حمد بروح انادي وسن ..

حمد خفق قلبه وقال :

بس هيه ماتت بسمة : حمد ايش فيك ذيك سارة وهذي وسن ..

رهف وروان يلبسون عباتهم ..
====================
وسن : فتحت الادراج .. ولقت درج مقفل .. حاولت تفتحه مرة مرتين .. ما قدرت .. راحت تدور بالغرفه على المفتاح .. دورت بكل مكان ..

رفعت السجاد لقت المفتاح ..

فتحت الدرج ولقت صور لابوا مع هويات عائلتها .. ولقت كمان اثباتات
ان الشركة والعماير لابوها ..

دخلت بسمه وقالت : وسن يالله بنمشي ..

وسن طيب حاضر .. مسكت الاوراق وباست صورة ابوها ودخلتها بشنطتها اللي باليد .. وراحت ..

===================
ابو حمد طلب من الخدامة تجهز غرفة من غرف الضيوف " طبعا لأن علاقاتهم كانت كبيرة وفيه ناس تجي وتبات عندهم ففيه غرف نوم فايضة " جهزتها وبخرتها ... ووام حمد تنتظر وصوول وسن ... وصلت السيارة نزلوا البنات ....

حمد كان يفكر بوسن كثير .. ... نزلوا البنات .. واستقبلتهم ام حمد وابو حمد احسن استقبال .. وكان راشد وحسام موجودين بس ما اعطوا للموضوع اهميه .. سلموا وقعدت وسن .. بسمة : يمه يمه

بروح افرج وسن على البيت ..

ام حمد عطت بسمة نظرة وقالت : ههه > بمجاملة .. وسن تعبانه وما فيها تقوم صح يا وسن ..

وسن انحرجت وقالت : ايه ..

ام حمد : مقهورة من بسمة وكانت تدور خطة تبعد وسن عن طريقها ..

ام حمد : وسن .. دخلتي الجامعه ؟

وسن : لا يا عمة .. بس معاي شهادة الثانوي ..

ام حمد : وو كم نسبتك بالثانوي والقدرات ؟

وسن : 98 بالثانوي و 89 بالقدرات
ام حمد : اهاا ما شاء الله طيب ..

قامت ام حمد ورات على غرفتها ..

روان : ما شاء الله شكلك مجتهده ليه ما تكملين الجامعه ..

وسن بإبتسامه : انا جاني قبول بالجامعه بس ...

روان : ايش كملي .. قولي . .
وسن : بيوم تخرجي صار على اهلي حادث ..

رهف : ..........

بسمة : ...........

روان انحرجت من نفسها .. وقالت :

اسفة يا وسن اني ذكرتك ..

وسن بصوت واطي : لا عادي ..

بعد اذنكم وين دورة المياة . .

قامت بسمة ودلتها ..

وسن غسلت وجهها وهيه ماشية لقت

" ريماس " .. ريماس تطالع بكل براءة .. وسن : ايش اسمك يا حلوة ؟

: اسمي ريماس . . وسن : ما شاء الله اسمك جميل . . مين سماكي .. ؟

نزلت راسها وسكتت لدقايق .. وقالت : ماما ..

: ريماااس ..

التفت وسن ولقت حمد ووده مقلوب 180 درجة ..

ريماس راحت ضمت ابوها .. قال حمد للمربية : روحي جيبي لها العابها ... ريماس بذي اللحظة طلعت من الغرفة ..
وسن حست انها سوت شئ غلط بس مي عارفه وين بالضبط . .

حمد : لو سمحتي لا تتدخلين بشؤون ما تخصك ام ريماس توفت من زمان يعني مااااااااااتت ماله داعي تذكريها .. وسن مي عارفة ايش سوت ..

ريماس كانت واقفه ورا الباب وسمعت اللي قاله ابوها و ضلت ساكته وتذكرت امها ..

ريماس راحت لغرفة الالعاب وقعدت ساكته لعدة دقائق وقال بصوت هادئ للمربية : متى ترجع ماما تأخرت ...

المربيه ما عرفت ايش تقول وقالت : ريماس وقت النوم حبيبتي ..

ريماس : انا دايم يوم اسألك ما تجاوبيني .. ماما مـــــــــــاتت ؟

المربية خافت كيف طفلة صغيرة تعرف الموت وذا الكلام .. سكتت المربية وعادت ريماس السؤال : ماما ماتت ؟ .. المربية بإرتباك : لالا

ماما سافرت .. ريماس : طيب انا سمعت بابا يقول انها ماتت ..

المربية شافت حمد موقف عند الباب ونظراته كلها حزن .. المربية طلعت من الغرفه بسرعه وريماس تطالع وتترقب للي بيسير ..حمد مسك المربية المربية : افتحنني .. مسكها لثواني بعدها اعطاها كف .. وسن انصدمت يوم شافته ضرب المربية كف .. جات ام حمد بسرعه وقالت :

حـــــــــــمــــــد .. رجعت وتذكرت زوجتك وقمت تضرب بالخدم الين متى يا ولدي . . ؟ الين متى .. ؟

حمد سااكت تماماً .. المربية : والله ما اقعد بالبيت .. خلاص يا ام حمد . .

انا مليت من كثر ما يضربني ..

ام حمد : قومت المربية عن الأرض .. وقالت تعالي معاي لغرفة المكتب ..

حمد مازال مصنم بمكانه و وسن تناظر ومي مصدقة اللي حصل قدامها ..

وسن بتردد : ليه ضربتها ؟؟

رفع راسه حمد وطالع لوسن وعلق نظره عليها خمس دقايق .. وسن خافت منه وحسته مو طبيعي ..

حمد رد عليها بكل برود : ما يخصك . . وسن بصوت عالي : الا يخصني اشوفك تضرب المربية قدامي وتبيني اسكت الساكت عن الحق شيطان اخرس .. بعدين المربية ما جابت سيرة زوجتك على لسانها زوجتك ماااااااتت وانتهى كل شئ .. حمد رفع حاجبه وتطاير الشرر من عيونه وقرب من وسن ..

وسن حست ببرودة الجوو وخافت ..حست انه بيضربها

ريماس بصوت بريئ وطفولي : بابا

التفت حمد لبنته وتراجع عن وسن
شال بنته وباسها على خدها ..

ريماس ضمت ابوها بقوة وقالت : بابا لا تخليني مع المربية بابا انا ابيك وابي ماما .. حمد شال ريماس ووداها على غرفتة ..


وسن مازالت ترجف وكانت تتخيل لو ضربها حطت ايدها على قلبها وجاية بتمشي .. لقت حسام يطالع لها وقال : بتتعودين على ذا الوضع ,,

وسن كشرت وناظرت فيه بنظرات كلها تعجب واستفهامات .. قالت : ما فهمت ؟

حسام : بتفهمين بعدين .. ومشي . .

=================

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 3
قديم(ـة) 26-03-2011, 10:57 PM
صورة لأجلك الرمزية
لأجلك لأجلك غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: يتيمة رغـــم العنــــا حــــبــيـــــتك \ بقلمي


فتون : اثير ايش فيكي اشوفك موو منتبهه وانا من وليه اهذر على راسك

اثير :لا ولا سئ الا معاكي ..

فتون : هياا قولي ايش قلت .؟
اثير : والله سامحيني يا فتون بس افكر بالجامعه ..

فتون : يوووووه الله يذكرك بالخير. .

اثير: ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

فتون : بروح السوق واشتري لي كم لبسة للجامعه ليه فترة مي بالقصيرة ما اشتريت ثياب ..
: لا منتي رايحه .. التفتت لقت مراد

فتون : طيب ليه ..؟

مراد : بدون ليه ... اثير : تلاقيه تهاوش مع واحد في العمل وجااء يطلع حرتة فيكي ..

مراد : ايييييش قلتي . . ؟

اثير : لالا سلامتك .. قلت اسمعي كلام اخوكي ... مراد : احسب . .

فتون زعلت وراحت على غرفتها

اثير : ايه ايش بك عليها ..

مراد : انتي شب ولا كلمه ... كلمة اخيره منك واخليك تنسين اسمك ..

اثير : لا يا شيخ وريني ..

مراد حذف مفتاح السيارة عليها

المفتاح جاء على ...
==================

حمد يطالع ببنته ريماس وهي نايمة بحضنة . . فكر بالموقف اللي اليوم وقال بنفسة : ما كان لي داعي بالمرة

اخخخخ بس خامس مربية اضربها ..

انا ايش بي ... وسن قالتها زوجتي ماتت مااااااااااااااااااااااااتت من خمس سنين ليه ما زلت افكر فيها ..

حط ريماس على السرير وغطاها زين

ريماس مسكت بيد ابوها وقالت : بابا

حمد طالع بريماس وابتسم ..

ريماس قالت : بابا ايش فيك اليوم . . ؟

بابا انت مو مثل دايم .. بابا فيك شئ ؟

بابا انا اخاف تموت مثل ماما .. بعدين ما الاقي احد يحميني

حمد توسعت عيونه واستغرب من كلام البنت الصغيره معقولة يكون تفكيرها كذا .. ! معقولة تعرف الموت وذا الكلام .. !

حمد : يا بابا نامي ولا تشغلي نفسك بذا الموضوع ..

====================

بغرفة ام حمد ... انتي تعرفين يا جانيت انك غاليه وعزيزة علينا بس كمان ابيك تقدرين الحالة النفسيه لحمد هوه كان يعشق زوجته لحد الجنون وما يرضى احد يتكلم عليها او يذكرها بسوء جانيت : بس انا يا مدام ما قصرت بشئ حتى زوجتوو ما زكرتها بالسوء. . .

ام حمد : خلاص يا جانيت بحولك لعمل ثاني بالبيت .. بخليك مدبرة المنزل .. جانيت : .................

===============

وسن تفكر بموقف حمد ..

رهف : ايش فيكي ؟ بإيش تفكري. ؟

وسن : بأشياء كثيرة اشياء كثيييييرة يا رهف ..

رهف : مثل ايش ؟

وسن : رهف .. حمد كيف اسلوبه معاكم ..؟

رهف : اوووهوووو القصة طويلة

وسن : قوليها مستعدة اسمعها ..

رهف : والله يا وسن كان حمد معانا سمنة على عسل .. كان مررة طيب ويحبنا ويسولف ويضحك معانا . .

لكن من وفاة زوجته وهو ما يهنى له نوم .. وسن : زوجته متى ماتت ؟

رهف : اااه .. يوم ولادة ريماس توفت ..

وسن : الله يرحمها .. رهف : الله يرحمها .. والا ما قلتي لي ليه تسألين .. وسن : لا بس كذا ..

رهف تطالعها بشك : عليييييييييييييه يا سوسو .. بعدين ايش عرفك باسلوب اخوي اذا ما حصل لك موقف ..

وسن : خلاص بقولك السالفه ..

قالت وسن السالفة كامله لرهف ..

رهف: بس كذاا .. والله يا وسن ما شفتي شئ بس انتي اصبري ..

وسن تطالع رهف وحول راسها علامات تعجب واستفهام ..

==============
ام حمد راحت لغرفة المكتب ولقت ابو حمد ..

ام حمد : ابو حمد بغيتك بموضوع

ابو حمد نزل الاوراق اللي كانت بيده

وقال : تفضلي. ..

ام حمد : الموضوع بخصوص وسن

ابو حمد وهو مكشر : ايه قولي ايش فيه . . ؟

ام حمد : انت تعرف ان وسن معاها شهادة الثانوية ونسبتها لا اله الا الله عاليه ..

ابو حمد : والمطلوب .. ام حمد : ابيك ترسلها بعثة للخارج

ابو حمد وهو رافع حواجبه ومستغرب .. قال : اعطيني وقت افكر وبعدها اخذ موافقة وسن ..
ابو حمد بقلبه : اااااخ .. اعرفك يا ام حمد زيييييين .. ما قلتي ذا الكلام الا وراك شئ ناويه عليه ..
=============

في اليوم الثاني .. كانت وسن جالسة بالحديقة لحالها تتمشى .. جلست على الكرسي . . وقاعدة تتامل الحديقة

شافت ريماس تلعب بالمسبح وبجمبها جانيت ..

راحت من باب الفضول تبي تتعرف على جانيت وعلى ريماس اكثر ..

قالت : صباح الخير .. ريماس طالعت باستغراب بعدها ابتسمت .. قالت صباح النور ..

ريماس : وسن .. تعالي العبي معايه ..

وسن ابتسمت وجلست تلعب مع ريماس ..

جانيت سارحة بخيالها بعيد وتقول بنفسها :

والله لانتقم منك يا حمد ..

وسن جلست على طرف المسبح

وجات ريماس بقوة ودفعت وسن وطاحوا بالمسبح ..

انتبهت جانيت وسحبت ريماس ..

ريماس : اتركيني ابي العب ابي العب .. جاااانيييييت . .

وسن طلعت من المسبح .. وشالت ريماس واخذتها داخل ..

جففت شعرها ولبستها وجلست تحكيها ..

ريماس : انتي احسن صديقة ..

وسن ابتسمت .. جات بسمة : الله الله بس اليوم مبكرين ..

ريماس : انتي اححلللللى عمة امواح ..

بسمة : وش مناسبة ذا الحكي .. ؟

ريماس : ابيك تلعبين معايه ..

بسمة : ان شاء الله . .

اذن الظهر ..

وسن : بقوم اصلي .. ريماس تجين معايه اعلمك كيف تصلين .. ؟

ريماس : ايييييييييييييييييييييوه ..

راحت ريماس ووسن .. وبسمة تفكر باللي قالته وسم وتفكر بحبها لريماس ..

===================
ببيت ابو ماجد ..

فتون : اثير تراا اليوم نبي نروح لبيت عمي ابو حمد ..

اثير : ايه والله خـ....

ماجد : اثير ما تروح ..

مراد : ليه ؟ ياخي خليها تروح وتنبسط مع بنات عمها ..

ماجد : ما تروح يعني ما تروح ويالله على غرفتك ..

اثير :ليه ايش شايفني غنمة عندك مو بكيفك ..

ماجد : لا تتحديني ..

اثير : وش بتسوي . .

قام ماجد وضرب اثير كف خلاها تطيح من طولها .. جاء مراد يفرع بينهم ..

اثير قامت وراحت لغرفتها . .قفلت الباب و ...

==============

ابو حمد دق باب غرفة وسن ..

وسن : تفضل ,,,

ابو حمد دخل وشاف ريماس لابسة شرشف الصلاة وحس بفرحة يوم شاف حفيدته مبسوطة ..

وسن : هلا عمي .. وسلمت على كتفه

ابو حمد : وسن بغيتك بموضوع

وسن : طيب .. ريماس حبيبتي الحين بوديكي عند جانيت واذا قعدتي عاقلة لما اجيك . . بقدم لكي هدية ..

ريماس : حاااااااضر

================

مراد : اثير ... اثير

فتون : خليها بحالها ..

مراد : والله قلبي ناغصني ..

ماجد : خلوها وش اللي حارق اعصابكم ..

مراد بكل عصبيه .. : ايه ما تفكر ممكن صار لها شئ وهي بالداخل ..

ماجد راح وجاب مفتاح احتياطي وفتح الباب .. لقى اخته اثير متمددة على الارض وبيدها علبه الحبوب ..

شالها على المستشفى .. ولحقه مراد ويا فتون ..

سوو لها غسيل معده .. ماجد كان ينتظر عند الطوارئ وحاط يده على جبهته ..

جاء مراد وفتون بسرعه ..

فتون : ماجد .. ايش فيها اثير ايش حصل ؟؟

ماجد : الطبيب ما طلع لحد الان ..

جلسوا بالإنتظار نص ساعه طلع الطبيب وقال ..

===============
وسن : ايش .. تبيني ادرس بكندا !

ابو حمد : لكي القرار فكري وردي علي ..

راحت وسن على غرفة روان ..

دقت الباب .. روان : ادخلي . .

دخلت وسن ولقت حسام وقالت : صباح الخير روان ..

حسام : صباح النور .. يعني مو معبرتنا والا ايش ..

وسن بضحكة : اسفة ما شفتك ..

حسام : لا تنسي الموضوع اللي بيننا يا روان ..

روان : ان شاء الله .. وسن ايش فيك

وسن : عمي يا روان . .

روان : ابوي ايش فيه ؟

وسن : يبيني اكمل دراستي بكندا ..

روان بفرحة : ايه حلوو ..

وسن : حلو !

روان : ايه .. اصلاا احنا دايم نروح كندا سياحة .. يعني دايم بنكون عندك

وسن مي فاهمه ايش القصة ..

كملت طريقها وراحت لريماس ..

================

الطبيب " لو تأخرتوا دقيقة وحدة كان سلمت روحها ..

ماجد طيب متى تطلع ؟؟

الطبيب : اسف .. لازم يحققون معاها عن سبب محاولتها الانتحار ..

هيه تعاني من ضغوطات اسرية او نفسية ؟

فتون : لا لا يا دكتور ..

الدكتور : وين امها .. ؟

مراد : توفت من زمان ..

====================

دخلت لريماس بغرفة الالعاب

جلست جنبها .. وقالت غمضي عيونك

غمضت ريماس عيونها . .

وسن : فتحي .. ريماس : انتي احلللى ام في العالم ..
وسن بصدمة ام !

فتحت ريماس اللعبة .. وبدأت تركبها ..

ريماس بصوت عالي : بابا شوف الهدية . .

وسن حست بربكة بجسمها والتفت لقت

لقت حمد يطالع فيها .. ما فهمت نظراتها .. نظراته ما بين احتقار وامتنان .. ما فهمت شئ

وسن : يالله حبيبتي ريماس انا ابي اروح ارتاح ..

حمد : اذا مضايقك وجودي بطلع ..

وسن : لا ابد مو مضايقني ..

بس ابي ارتاح شوي ..

حمد ناظرها من فوق لتحت وكأنه يقول انا فاهم انك تبين تتهربين مني ..

ريماس : بابا .. انته تقول انك تدور لك على عروسة .. ليه ما تتزوج ماما وسن .. ؟

وسن انحرجت ونزلت راسها بالارض ..

قام حمد وضم بنته لصدرة وهو يطالع بوسن وقال "

يصير خير "
================

جاء ابو ماجد للمستشفى وسال عن حالة بنته ..

طمنه مراد ..

قال ابو ماجد : انا مضطر اروح الحين

الطيارة بتفوتني .. جات فتون وضمت ابوها وقالت : متى يا ابوي نشوف ونحس بحنانك ..

ابو ماجد ابتسك بحنان وضم فتون

وقال :ان شاء الله يا بنيتي ..

لا تنسون تطمنوني على اثير

ماجد : ان شاء الله ..

=============
دق الباب على مكتب ابو حمد

ابو حمد : تفضل . .

دخلت وسن .. يوم شاف بنت اخوه ابتسم .. وقال : هاا يا بنيتي فكرتي وش ردك ؟؟؟

وسن : انا موافقه يا عمي .. .

ابو حمد ابتسم براحة وقال : الله يوفقك

كنت حاس انك بتوافقين وعشان كذا دبرت لك كل شئ ..

بس للأسف بدت السنة الدراسيه ..

يعني عليكي تنتظرين سنة عشان تروحين البعثة ..

وسن : خلاص يا عمي .. ومشت
================

مسكت حقبية يدها .. وفتحتها

شافت صورة ابوها .. لمعت عيونها من الدموع

مسكت الاثباتات وكان ودها

تقول لعمها ابو حمد باللي معاها ...

تنفتح الباب بقوة التفت لقت حمد ..

حمد : ما تقولين لي يا ست وسن ايش قصدك من حركاتك هذي ؟

وسن وهي تمسح دموعها .. : اي حركات ..؟

حمد : لا تسوين نفسك بريئة تبين تعلقين بنتي فيكي ..

وسن: مو صحيح

حمد : لااااا تقاطعين كلامي لو سمحتي. . بعدين انتبهي مرة ثانيه اشوفك قريبه منها او اني اسمعها تناديكي ماما ..

وسن : هيه اللي تناديني كذا انا ما جبرتها ..

حمد حذف مفتاح السيارة على وسن ..

دخلت ريماس وهي تبكي . . وضمت وسن وقالت : ماما لا تبكين ..

حمد : ريمااااس ..

ريماس : تمسح دموع وسن ..

وسن ضمتها ..

حمد : عاجبك اللي سويتيه .. ؟

جاء وشال بنته بقوة ..

ريماس ترفس ابوها وتقوول: لا لا بابا نزلني ابي ماما ابيهاااااااااااااا ..

حمد ودا ريماس لجانيت وقال : والله ثم والله لو يسير ببنتي شئ ما تلومين الا نفسك ..

جانيت مسكت ريماس وحطتها بسريرها ..
==============

اثير افاقت .. دخلوا عليها اطباء ومعاهم محقق. .. سألها كذا سؤال

وجاوبت عليه ..

كتب لها الطبيب خروج وراحت على البيت مع السايق

دخلت البيت .. ولفت تبي تطلع لغرفتها

: على وين ان شاء الله

التفتت اثير ولقت ماجد جالس على الكرسي ..

اثير : نعم بغيت شئ .. ماجد : اجلسي ابي اتفاهم ...

جلست اثير ..

ماجد قرب منها وباس جبينها وقال :

حبيبتي اثير اسمعيني . . انا ابي مصلحتك ما ابي شئ ثاني ..

بعدين انا ما منعتك تروحين بيت عمك الا اخاف تتهورين .. والشيطان شاطر يا حياتي ..

اثير : ........ ماجد : ناظري فيني ..

اثير الموقف اللي سويتيه ماله داعي

تنتحرين عشام منعتك تروحين لبيت عمك !

اثير : لا .. بس عشان انت شددت الخناق عليه بالمرة ...

ماجد : انا ما قصدي . .

اثير: حصل خير .. ماجد : ابي اشوف ابتسامه ..

اثير ابتسمت .. وراحت على غرفتها ..

================

بعد ما مرت سنة زاد تعلق ريماس بوسن يوم ورى يوم ... وحمد

يحاول ينسي ريماس وسن بأي طريقة

ابو حمد دخل الصالة ولقى الكل مجتمع على السفرة ..

وطبعا كالعاده ريماس لازقة بوسن ..

وسن : افتحي فمك ..

ريماس : ااااا

ابو حمد ابتسم وقال : وسن ..

وسن : هلا عمي . .

ابو حمد : خلاص .. حجزت لك مقعدك بالجامعه وجهزت لك الشقة ووسائل المواصلات . .

وسن : طيب .. بس متى الرحلة .. ؟

ابو حمد : اما بعد اسبوع او اسبوعين

ريماس بصوت خفيض : يعني بتروحين وتخليني .. ؟

وسن : لا حبيبتي ريماس . . اقصد ..

قامت ريماس وراحت للحديقة ..

ابو حمد : فترة وتنسى ..

حمد قام من على الطاولة وهو متضايق

====================

بغرفة ام حمد

جانيت : مدام بدي اروح ع لبنان ..

ام حمد : جانيت بذي السرعه

جانيت : والله في زروف تمنعني اني اضل هون ..

ام حمد : الله يوفقك يا رب .. خلاص اكتب لك شيك لراتبك والله يستر عليك

===============

وسن تجهز شنطتها ..

حسام مو مصدق ان وسن بتروح

.. حسام يحس بشعور غريب اتجاه وسن ..

حسام دخل غرفة وسن وقال : بتزورينا

وسن ابتسمت : اكيد ..

حسام : ..........

الكل تجهز عشان يودع وسن بالمطار

ريماس : ماما بتفارقينا وبتفارقنا جانيت

وسن طالعت بجانيت : صدق . .

جانيت : اي مدام ..

وسن: الله يوفقك ..

راحوا المطار وودعوا وسن . .
حسام كان ساكت وودع وسن ..

وسن : بتوحشني صدق اعتبرتك اخ
ليه ..

رهف وروان سووها مناحه بالبيت . . وكله صياح ..

بسمه بعصبيه : خلاص عااد زودتوها والله ..

حسام : والا اقول وين حمد

بسمة : يدور على بنته .. والله ضاع

==============

حمد بصوت عالي : ريماااااااااااااااااس

ونادا الخدم يدوروها معاه

راح يمين يسار مالقيها ..

..
رهف : ايش بك يا اخي قلقان بتلاقيها
حمد : والله ايش اسوي ضايعه لها ثلاث ساعات .. الله يستر لا يكون صار لها شئ ..

روان : انا ما شفتها من يوم رحنا ودعنا وسن ..


جانيت تتظاهر بالفزع وقالت :
استاز حمد والله بينشغل بالي عليها كتير . .ازا بتريدو الاقلاع بعد ساعه

من الان .. بعتزر .. واتمنى تبلغوني ازا لأيتوها .. لاني بحبها كتير ..

ومسكت حمد على جنب وقالت :

ازا بتريد استاز احزر من وسن ..

من ودعتا مالأيت ريماس . .

وركبت سيارة مع واحد من الجنسية اللبنانيه وقالت : هاا مشت الخطة

: تماام ..

راحت جانيت على لبنان وتركت
حمد بهمه ..

===============

ما بتسكتي .؟ تراا بأتلك ..

ريماس : ابي بابا اهئ اهئ ..

: ازا ابوكي يريدك فعليه يحقق مطالبنا

=================

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 4
قديم(ـة) 26-03-2011, 11:00 PM
صورة لأجلك الرمزية
لأجلك لأجلك غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: يتيمة رغـــم العنــــا حــــبــيـــــتك \ بقلمي


حمد يطالع جواله رقم غريب ..

رد بسرعه ..

حمد : الوو

: اي اهلين ..

حمد : مين معاي ..

: معاك واحد ما بتأمنو على بنتك ..

حمد : ايش تقول

: شوف ازا تريد بنتك سالميه .. ما عليك الا تحقق مطالبنا

حمد : ايااا الخسيس ..
: وازا بلغت الشرطة بنتك بتنساها ..

حمد : طيب المطلوب ؟

: مطلوب منك 4 مليون دولارز امريكي ..

حمد : ..........

: وازا ما جاء المبلغ خلال هالاسبوع

ما راح تشوف بنتك وازا فكرت انك تبلغ البوليس .. فراح تندم كتيييررر

كتيييييرررررر

حمد : طيب .. طووووووط طووووووط ..

حمد ضرب راسه بالمكتب

=============

في كندا .. وسن تدور على عنوان السكن ..

لقت بطريقها بنت شكلها عربيه

وسن : هلا اختي ..

طالعت البنت بوسن وابتسمت ..

وقالت : اهلين اي خدمه ..

وسن : انا ادور على سكن المبتعثات ..

: من جد مثلي والله ..

وسن : ما تعرفنا ...

: انا اسمي نهى وانتي

وسن : تشرفنا .. انا اسمي وسن ..

وراحوا على طريقهم يدورون السكن ..

لقو سكن الطالبات وراحت كل وحده بحال سبيلها

.. وسن راحت استفسرت عن رقم شقتها .. بلغتها الموظفة

وراحت .. فتحت الشقة تفاجأت لما لقت نهى ..

وسن : الله ايش هذي الصدفة ..

نهى : بجد صدفة ..

رتبوا اغراضهم وجلسوا يستريحون

وسن : بكلم اهلي واطمنهم علي

================

بسمة : وااااو وسن تتصل ..

روان سحبت التلفون من بسمة

: الوو

روان : هلا وسن كيفك ؟ متى وصلتي . ؟

وسن : الساعه 10 صبح ..

روان : الله يوفقك ..

جات بسمة سحبت التلفون ..

: وسن

وسن : هلا

بسمة : ريماس ضايعه . .

وسن : وشووو .. !

بسمة : والله من يوم جينا المطار بعدها اختفت تماااااماً

وسن :....................

قفلت الخط وبالها مشغول على ريماس..

----------------------------

تررررررن ترررررن

: الو ..

: حزرت المبلغ المطلوب ..

حمد : وين نلتقي .. ؟

: متأكد انو ما حدا معك ..

حمد : اكيد ..

: ازا بتريد سيد حمد .. المطلوب منك تحزر لشارع .......

حمد : وبعدها .. ؟

: بعدها اخبرك المطلوب ..

حمد مشي للشارع واتصل على الرقم ..

: اجيت ؟؟

حمد : ايه انا عند محل .....

: اخلع اميصك ولوح فيه من سيارتك

حمد : نعععم ..

: هازا ازا تريد ترد لك بنتك سالميه ..

حمد : اوكي ..

: شي تاني . .

حمد :؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

: اهتف بعبارة ( انا مجنون )

حمد : لا موب صاحي ..

: كيفك . . .

حمد : اااااااااخخخخ انت واحد مجرم ..

: بعتزر كتير بس هادي اوامر من مسزز " وسن "

حمد : وسن !!!!!!!!!!!!!

==================

وسن : هاا بسمة لقيتوها ..

بسمة : لا اخبار لحد الان ..

وسن : لا تنسي تطمنيني

بسمة : طيب باي ..

رهف : وااي يا قلبي عليها بالها مع ريماس ..

: وانتوا مصدقينها .. هذي وحده تتظاهر الطيبة قدامكم ..

روان : ليه يمه تقولين عنها كذا . .

ام حمد : ولا كلمه .. ومشت ..

================

يوم معتاد ببيت ابو ماجد ..

مراد : يممممه ..

ام ماجد : هلا يمه ..

مراد : ابي اكمل نص ديني ..

ام ماجد : بس يا وليدي ماجد ما تزوج

انتظره بعدين تزوج ..

مراد : ومتى بيتزوج ؟

ام ماجد: اسأله ..

فتون : ايه يمه باله مع حبيبته . .

اثير : مو حبيبته بغيبوبه .. .؟

فتون : ايه بس ااخوكي دلخ ..

الا الا تصحى . الحمد لله على العافيه ..

ماجد بصوت عالي " هذي حياتي وانا حر فيها .. وصعد لأعلى ..

==============


نفذ حمد المطلوب وحس بالكسرة وانه اهان رجولته وسط نظرات الناس المدهوشه ..

تررررن

حمد : الوو

: ههههههههههههههه شو رايك بالخطه محكمة مو ؟

حمد : متى بتسلمني بنتي ..

: تعي عنا بـشقة رئم 32 بفندق .. ..

حمد : وايش اللي يخليني اضمن حياتي و حياة بنتي ..

: اترك موزف الاستئبال ينتزرك ادام الشقة ..

حمد : اوكي ..

راح حمد ومعاه الشنطة .. دق الباب ..

جاه صوت من ورا الباب قال :

متأكد ما معك حدا ..

حمد : ايه ..
فتح الباب ولقي واحد متلثم

قال
: هات الحئيبة ..

حمد :البنت اول ..
مسك ريماس ورماها تحت رجول

حمد وهي فاقده الوعي ..

حمد رمى الشنطة عليه وضم بنته ..

فتح الملثم الشنطة وتأكد من المبلغ

وهرب

حمد ما امداه حتى يبلغ الشرطة

راح ركض وطلع من باب الفندق وهو شايل بنته ..

بطريقة شاف نفس اللي اخذ منه المبلغ بسيارة سوداء همر ..

حمد فكر شوي ,, وطلع جواله واخذ

رقمها .. ودا بنته على المستشفى ..

===================

وسن : رهف فيه اخبار ..

رهف: لحد الان لا. .

وسن : طيب. .

رهف : انتظري انتظري .. انتظار من حمد ..

وسن : يالله ردي ..

رهف هلا حمد ..

حمد : رهف تعالوا مستشفى .......

رهف بفجعه : ليه عسى ما شر. .

حمد : بدون ليه تعالوا كلكم ..

رهف قفلت من حمد ورجعت لوسن ..

قالت : وسن لازم اقفل من عندك

وسن : طيب قولي ايش فيه ؟

رهف : بعدين بعدين باي ..

قفلت قبل ما تسمع رد وسن ..

نهى : عسى ما شر ..

وسن : الشر ما يجيك ..

================

داومت وسن اول يوم بالجامعه وما كانت مركزة تمام .. حست ان فيه شئ ..

نهى :وراك ما تركزين .. ؟

وسن : هااا .. والله يا نهى سايرة ماشكل بالبيت ..

نهى : كل مشكله ولها حل التجئي لربك ..

===============

جوو بسرعه دقت روان على حمد

روان : وينك ؟

حمد : بالدور السادس عند غرفة رقم 67 ..

روان : طيب ..

راحوا وطلعوا بالاصنصير

رحوا لغرفة ريماس ..

فتحت ام حمد الباب بسرعه ..

حسبت ان ولدها فيه شئ ..

اتفاجئوا كلهم يوم لقيوا ريماس ممدده على السرير ..

رهف : ايـ يـش فيها ؟

حمد : هه منتو عارفين .. ؟

روان : بسرعه اقلقتنا ..

حمد علمهم القصة ..

ام حمد : ما قلت لكم ان البنت خاينه وكذابه ..

البنات كلهم ساكتين ..

حمد : بروح كندا واوريكم فيها ..

روان : تكفى لا تسوي فيها شئ ..

حمد : ولا كلمه ..

الحين انا رايح احجز .. .

ام حمد : لا تتعب راسك وتفكر فيها

خليها تخيس بكندا محد جايها ..

طلع حمد .. وفاقت ريماس ..

قالت بصوت خفيف : بابا .. ماما " وسن "

ام حمد : ااااه يالخسيس .. ليه بس تأذين طفلة بريئة ما سوت لك ولا حاجه

ااااااه يا بنتي ااااااااه ..

=================

حمد راح لابوه وقاله انه يبي يسافر
لكندا




اكمل والا لا .؟؟ اذا ما عجبكم قولوا

لي عشان ما اتعب واكمل لكم .. واذا عجبكم
---------------------------------
انزل لكم كل يومين جزئية جديده ..... انتظر ردودكم ونقدكم
وتــــوقـــــعـــــاتكـــــــــــــــــم .. <دام اني بالجزئية الاخيرة ما بينت لكم ايش راح يصير ..


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 5
قديم(ـة) 26-03-2011, 11:43 PM
صورة نور سامي الرمزية
نور سامي نور سامي غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: يتيمة رغـــم العنــــا حــــبــيـــــتك \ بقلمي


مشكوره على الروايه وبدايه رائعه وان شاء الله راح اكون من متابعي الروايه

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 6
قديم(ـة) 27-03-2011, 02:08 PM
صورة لأجلك الرمزية
لأجلك لأجلك غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: يتيمة رغم العنا حبيتك / بقلمي


نور سامي \ منورة وحياك ...


هااا ايش رايكم اكمل او لا .. ؟

اذا اكمل بنزل لكم اليوم بارت جديد ..

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 7
قديم(ـة) 27-03-2011, 02:57 PM
صورة عذآاري الكتبي الرمزية
عذآاري الكتبي عذآاري الكتبي غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: يتيمة رغم العنا حبيتك / بقلمي


كمــلي فــديتــج ..

بــس خــفي على وســن .. فــطرت قــلبــي ..

اهئ اهئ .. وها حمــد يعني ما فــيه ذره عقــل شــوي ..

ببـــالــي وايــد اســئلــه ولمــا تبــين الروايــه عدل بسألــج يالــغلآ ..

امممم

اتــوقــع ان حمد بيتــزوج وســن وبيعذبــها ..

ورح يجي اليــوم وتنــكشف الحقيقــه ..

وكــل واحد بيكــشف الثــاني انــه يحــبه ..^^


الله يــعطيج العــافــيه عالروايـــه الغـــاويــه ..

وسجليني من متــابــعيج يالغـلآ ..


و الســلآم علــيكم ورحمــه الله وبــركــاته ..


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 8
قديم(ـة) 27-03-2011, 05:54 PM
صورة لأجلك الرمزية
لأجلك لأجلك غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: يتيمة رغم العنا حبيتك / بقلمي


اشي : هلا فيك .. ويشرفني تكوني من متابعي الرواية

الحين بكتب لكم جزئية جديده وانزلها .. انتظروني ..


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 9
قديم(ـة) 27-03-2011, 06:02 PM
هــمــس صــوتــكـ هــمــس صــوتــكـ غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: يتيمة رغم العنا حبيتك / بقلمي


كملي واللله طررررررررررررررررررر بليييز كمليهااا مافيني صبر..هــع

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 10
قديم(ـة) 27-03-2011, 06:05 PM
صورة لأجلك الرمزية
لأجلك لأجلك غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: يتيمة رغم العنا حبيتك / بقلمي


همس صوتك .. لعيونكم بكملها بس ثواني عشان انزل لكم جزئية كبيرة

الرد باقتباس
إضافة رد

أعشق نقاشه لا شافني أتحدى كلامه و أطيح أنا كلي لا قال مو بكيفك / بقلمي ، كاملة

الوسوم
العنــــا , بقلمي , يتيمة , حــــبــيـــــتك , رغـــم
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
حنيتك راحت لوين وشفيك ما تشتاق لي / بقلمي ، كاملة ملتفت صوبك لوعينك تهل دم روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 1736 25-03-2020 07:12 AM
رح للقصيد و دوّر أعذب كلامه و إن جبت كلمة توصف إحساسي قلها / بقلمي روحِي بلقآكـ أرشيف الروايات المغلقة - لعدم إكتمالها 323 02-06-2012 06:10 PM
مجلس الروايات للإستفسارات و الطلبات ؛ على شاطئ النسيان روايات - طويلة 2025 07-12-2010 05:39 PM
مجلس الروايات للإستفسارات و الطلبات ؛ !! أنـثـى الـ خ ـيـآلـ !! روايات - طويلة 3973 07-10-2010 01:10 PM
رواية أتحدى تحب غيري / بقلمي حنونة وبالزعيم مجنونة ارشيف غرام 2 30-03-2010 11:10 PM

الساعة الآن +3: 08:39 AM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


youtube

SEO by vBSEO 3.6.1