منتديات غرام روايات غرام روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها لنحيا الحياة بأمل / للكاتبة : لا أريد مجاملة , كاملة
♫ معزوفة حنين ♫ ©؛°¨غرامي فضي¨°؛©


.........................


السلآإم عليكم ورحمة الله وبركـــــــــــــــــآإته ..
صبــــــــــــــــــــــــآإح الورد آل غرام ..

رجعت لكم بعد نقلي لـ رواية واستيقظت من سباتي .. لأجلهم ..
بـ رواية ثانية لـ نفس الكاتبة ما تقل روعة عن سابقتها أكيد ..

رواية : لـ نحيا الحياة بـ أمل ..
للغالية على قلبي جداً : لآ أريد مجاملة أو مثل ما احب اسميها أبلة ارادة ..

الروآإيـــــــــــــة هالمرة مو كاملة ..
وكل يوم راح انزل بارتين ان شــــــــــآإء الله مثل ما تعودت باللي قبلها ..
حتى نوصل للكاتبة ..
بس في حال لقيت تفاعل وردود آكثر ممكن آنزل آكثــــــــــر ..

المميز هالمرة ..
انها الرواية مو فصحى ، فيها راح تتكلم بـ لهجتها الأصلية ..
اللهجة العرااقية وهذا شي مميز جدا ..
تابعوني ..

آخليكم مع مقدمة الكاتبة والبــــــــــــآإرت الأول ..
و أتمنى تعجبكم ..


.........................

♫ معزوفة حنين ♫ ©؛°¨غرامي فضي¨°؛©

السلام عليكم

متابعي الكرام

اليوم قررت أن أتهور وبدأت الثالثة بمشهد لا ادري متى سوف يأتي دوره في قصتي
في هذه القصة تحديدا
انا في حالة تحدي لكل ما يدور حولي
انها ببساطة تعني
اريد ان احيا الحياة بأمل
فاختصرتها بجملة (نحيا الحياة بأمل )
جملي تخصني انا تعبرعن ما يدور في داخلي

كل ما اريده في هذه القصة ان تمنحوني جزءا من وقتكم وان تتحملوا هفواتي وشطحاتي

وكل ما اتمنى ان تنالوا معي الفائدة والقراءة الممتعة

همسة :اخبروني عن رأيكم فيما يخص اللهجة العراقية

♫ معزوفة حنين ♫ ©؛°¨غرامي فضي¨°؛©

في عمق الحزن ترتفع الرؤوس بالشموخ والأمل من احتضار الروح تنبض روح الكرامة والعز
نعم مشهد جنائزي حزين هو ملتقى لروح الشموخ وعزة النهوض وأمل البقاء
انه الموت الذي يعني الحياة
يحملون نعشا على إطراف الأصابع ويتهازجون طربا بلحن فخر

يودعونه الى مثواه الأخير بأهزوجة الأمل ولحن الشوق وشوق اللقاء وفخر الفراق
بهذه الكلمات ابدأ الثالثة
فهل أجد بينكم متابع
سبحان الله والحمد لله ولا اله الا الله والله آكبر
يقولون أن الفكرة تقتل الإبداع وها أنا امنح الإبداع فرصة واقتل الفكر

أراقبه بصمت يعدل من هيئة في كل يوم تبدوا لي فيها ميزة انه الأخ الزوج
هل فتحتم حدقات العيون نعم كان لي مع الزواج محطتان الأولى كان فيها الزوج الأب والثانية كان فيها الزوج الأخ
صحوت على صوته الذي يضج برجولة هادئة
همام:منى أنطيني الموبيال من يمج
ناولته اياه بصمت وعيوني تبحث عن سر هذه الأناقة المميزة
ودائما هو السباق في الكلام ويعرف كلام العيون فرجل مثله للنساء في حياته صولة وجولة أصبح كلام عيونهن كتاب مفتوح
قال :راح أتأخر اليوم لاتنتظرين و وصوي حسام يقفل البيبان زين احتمال ضعيف ابات بر البيت
ومنواي فدوة لعينج أي مشكلة اتصير سيطري عليه اليوم بالذات ما اريد تليفونات
ليرمقني بنظرة معناه هل فهمتي الموضوع
اجبته ببرود الزوجة الغير مبالية وبفرحة الاخت
منى :راح تزوج اليوم الف مبروك
ليجيب بفرحة تشع من العيون :الله يبارك بعمرج مناوي
وقبل ان اتكلم قال :ادري راح توصيني على نفسي لا تخافين الي ازوجهن ما اجيبهن من الشارع مو كل وحدة فكر (فقر) معناه شرفهة ضايع
لاتخافين عليه اني حريص على نفسي مو كل مرة اسمع هذا الموشح
اجبته بأريحية لاخجل فيها :همام اني اخاف عليك الله يخليك دير بالك على نفسك واتحمل خوفي عليك
اني واولادك منو النة شتيريد سوي بس اهم شي حلال وتهتم بصحتك
اجابني بقبلة على الرأس وبضحكة من ثغر باسم :لاتخافين علي المهم ديري بالج على نفسج والاولاد
ثم وضع يده على كتفي وقال :مناوي ما ادري شلون بلا وجودج جنت عايش
وخرج من غرفة الزوجية الأخوية
ما بالكم تنظرون لي شزرا وتنظرون لي الما
لن اسمح لكم بهذه النظرة ثانية
لان القصة سوف تثبت لكم ان من يريد الحياة لايوقفه اليأس
**********************
في منتصف الليل وجميع العيون نيام
وهم لاول مرة يتلفون حوله هكذا
الابن يصلي والام تقرأ القرأن والصغرى تسكب العبرات مع كل حب مسباح ستغفر بها الله
والكبرى عين تدمع للفقد وعين تضحك تهدد ابنها الصغير
وفم يلهج بكلمة الحمد لله
يتوسطهم الموجود الغير موجود بنعش فيه جسد بلا روح, ينتظر الصباح لكي ينقل الى اصله حيث التراب مثوى الجسد

حكاية فقد وبداية حياة جديدة وذكريات قديمة كان بطلها الكبرياء وضحيتها السعادة

استيقظوا مما هم فيه على صوت اذان الفجر فانفضوا من حوله يتسابقون للصلاة بقرب نعش ابيهم
وما أن انتهوا حتى تزاحم الناس على منزلهم وحملوه الى مثواه الاخير
وتركوا النسوة وحيدات سلوتهن ذكر الرحمن

وبدأت ايام العزاء بضجيجها ونواحها واللحظات الرحمانية التي يحرص المؤمنون ان تتواجد فيها
هي ايام تنتهي سريعا
ليعود المنزل يستجدي لحظات ذلك الفقيد
وبعد ايام



تنظر من نافذة السيارة وهي شاردة التفكير سوف تعود للمنزل بعد انتهاء عملها كم تتمنى الا ينتهي هذا العمل ولكن ليس كل مايتمناه المرء يدركه




حتى هذه المقولة تمقتها لانها تشعرها باليأس
الاف الخيالات في رأسها وكلها تنصب في استقبال والدتها الحافل لها
كان البيت جحيم بحياة والدها وأصبح جحيم مضاعف بعد ان غادر الحياة كانت ايام العزاء أهون الأيام

دخلت المنزل الصامت وكاعدتها قالت :مو تأخرتي
اجبت :لا ما اتاخرت بس الخط وكف يم مطعم والبنات اخذوا بيتزة
لتنهال علي بوابل غضبها :وانتي متستحين شلون تقبلين توكفين(تقفين) يم مطعم وابوج هسة صار اله اسبوع من ميت
اجابتها ببرود اتبعته حتى لا اغضبها اكثر ولا اكون سبب في غضبها علي :امي اني ما نزلت وياهم ولا اكلت موتعرفين الناس من حزانا لازم مَتاكل (لاتأكل) وتعيش تصنع الكآبة
اجابت بغضب لايمكن ان تتوقف عنه :اي هاي انتي مديرين بال لشي ولا يهمج حجي الناس
عندها لم احتمل :حجي الناس مو؟؟؟؟؟
المهم الناس المهم الناس تشوفنه ذابحنه الحزن المهم الناس تحس انو ابونة عزيز علينة مو مهم احنه شنو سوينة لهذا الابو الي عمره ما سمع حجاية طيبة من عدنة ولا بيوم عيد كلناله بابا ايامك سعيدة

وغادرت المكان قبل ان اسمع الجواب
هذه امي التي قلبت البيت اجواء حزن على والدي الذي عاش عمر غريب في منزله
****************************
أراقب مع رفيقي الوضع بحذر انظر لهما وينظران لي ارى في عين الشاب الذي يكبرني إصرارا وتحدي وارى في عين الرجل الخمسيني رحمة ولين
ولا ادري ما الذي يريان في عيني
اسمعهم يتضاحكون وبضجيج عالي يتكلمون ومن ثم يتاهمسون ,همسهم اخبرني ان الرجل الخمسيني هو دكتور مشهور في مجال الجملة العصبية
وذلك الشاب الثلاثين هو طيار في سلك الطيران العسكري
ما علاقتي انا المتخرج حديثا من كلية الطب بهذان الشخصان المهمان بالنسبة لعصابة اشتهرت بقتل الشخصيات واصحاب الشهادات العراقية
يالاهي انهم قادمون نحوي
رجل مشوه الوجه يحدق بالوجوه كمشتري يتفحص بضاعة
وفجاءة انقض على الرجل الخمسي ليقتطع كف يده
ومن ثم تناول رقبة الثلاثيني ليقتطعها بقسوة
يلتفت نحوي ويقول مصيرك مثلهم ان اصبحت مثلهم اذهب وتسكع
العرق اصبح عراق المتسكعين ومن ثم اطلق ضحكة مدوية واطلق بعدها عيار ناري وووووووووووو
ونهضت بفزع لذكرى تزورني على شكل حلم منذ 8 سنوات
تعوذت من الشطان الرجيم ونهضت وأتمتت وضوئي وتوجهت لسجادتي استنجد بخالقي

فهدأت نفسي المضطربة
ابعد عن العراق الالف الكليومترات ولازال هذا الحلم يزورني والشوق يذبحني ونسمات دجلة تداعب انفي
فتحت جهازي الذي يربطني بوطني بوسيلة اتصال احمد الله على تواجدها
فتحت صفحة الفيس بوك التي خصصتها للاستشارات الطبية البسيطة
لارى تلك الفتاة التي ارسلت لي تصف حالة والدها الذي اصيب بجلطة في الدماغ واحتمالية ان ينجو منها
من وصفها يبدوا ان نسبة نجاته طبيا ضعيفة
ولكن رب العباد عندما يهب الحياة لإنسان الطب يقف عاجزا عن تفسير ذلك

لم ارى منها رسالة
والارق دب في عيني قررت ان اتصل بصديق عمري الذي اعلم علم اليقين انه من عشاق تصفح النت ليلا
ليتأني صوته كسولا مرحل هذه النبرة بالصوت لايجيدها الا هو
وليد :هلا بنور عيني اشلونك بعد جلاوي بيبتي (كلام عراقي صرف )>>جلاوي =الكلاوي =الكليتان
هذا الشاب يخرج ابو هول من صمته ومزاجه العكر
اطلقت ضحكة لا ادري كيف خرجت من اعماقي وقلت :والله مَجوز من سوالفك مدكلي من يا عجوز متعلم هذا الحجي
ليجب بعد ان اكتسب صوته حيوية كاملة :لاتخاف اني خلقة مكابل(مقابل) عجايز العائلة ولانترنيت كلبت (قلبته)صفحة صفحة وكل واحد اتعرف عليه اخلي يسولفلي على بيبته (جدته)

الم اخبركم يقلب المزاج غصبن عليه
اجبته بتأنيب :اي ظل بهاي السوالف تفيدك
اجاب بعد ان اكتسب صوته نبرة جدية :يمعود حمودي هو العمر ينعاش مرة وحدة والواحد يكضيه (يقضيه) هم وقهر حرامات
المهم كلي شعندك سهران اذا ارق عادي العباقرة دائما يمرون بحالة ارق بس اذا تحب كارثة وضروري تروح للمستشفى
لم اتوقف عن الضحك فهذا الشخص نكته تتحرك على وجه الارض
بالتاكيد تريدون معرفة من انا
انا محمد عراقي يدرس في لندن رغما عنه

استغفر الله واتوب اليه

♫ معزوفة حنين ♫ ©؛°¨غرامي فضي¨°؛©


حتى هذه المقولة تمقتها لانها تشعرها باليأس
الاف الخيالات في رأسها وكلها تنصب في استقبال والدتها الحافل لها
كان البيت جحيم بحياة والدها وأصبح جحيم مضاعف بعد ان غادر الحياة كانت ايام العزاء أهون الأيام

دخلت المنزل الصامت وكاعدتها قالت :مو تأخرتي
اجبت :لا ما اتاخرت بس الخط وكف يم مطعم والبنات اخذوا بيتزة
لتنهال علي بوابل غضبها :وانتي متستحين شلون تقبلين توكفين(تقفين) يم مطعم وابوج هسة صار اله اسبوع من ميت
اجابتها ببرود اتبعته حتى لا اغضبها اكثر ولا اكون سبب في غضبها علي :امي اني ما نزلت وياهم ولا اكلت موتعرفين الناس من حزانا لازم مَتاكل (لاتأكل) وتعيش تصنع الكآبة
اجابت بغضب لايمكن ان تتوقف عنه :اي هاي انتي مديرين بال لشي ولا يهمج حجي الناس
عندها لم احتمل :حجي الناس مو؟؟؟؟؟
المهم الناس المهم الناس تشوفنه ذابحنه الحزن المهم الناس تحس انو ابونة عزيز علينة مو مهم احنه شنو سوينة لهذا الابو الي عمره ما سمع حجاية طيبة من عدنة ولا بيوم عيد كلناله بابا ايامك سعيدة

وغادرت المكان قبل ان اسمع الجواب
هذه امي التي قلبت البيت اجواء حزن على والدي الذي عاش عمر غريب في منزله
****************************
أراقب مع رفيقي الوضع بحذر انظر لهما وينظران لي ارى في عين الشاب الذي يكبرني إصرارا وتحدي وارى في عين الرجل الخمسيني رحمة ولين
ولا ادري ما الذي يريان في عيني
اسمعهم يتضاحكون وبضجيج عالي يتكلمون ومن ثم يتاهمسون ,همسهم اخبرني ان الرجل الخمسيني هو دكتور مشهور في مجال الجملة العصبية
وذلك الشاب الثلاثين هو طيار في سلك الطيران العسكري
ما علاقتي انا المتخرج حديثا من كلية الطب بهذان الشخصان المهمان بالنسبة لعصابة اشتهرت بقتل الشخصيات واصحاب الشهادات العراقية
يالاهي انهم قادمون نحوي
رجل مشوه الوجه يحدق بالوجوه كمشتري يتفحص بضاعة
وفجاءة انقض على الرجل الخمسي ليقتطع كف يده
ومن ثم تناول رقبة الثلاثيني ليقتطعها بقسوة
يلتفت نحوي ويقول مصيرك مثلهم ان اصبحت مثلهم اذهب وتسكع
العرق اصبح عراق المتسكعين ومن ثم اطلق ضحكة مدوية واطلق بعدها عيار ناري وووووووووووو
ونهضت بفزع لذكرى تزورني على شكل حلم منذ 8 سنوات
تعوذت من الشطان الرجيم ونهضت وأتمتت وضوئي وتوجهت لسجادتي استنجد بخالقي

فهدأت نفسي المضطربة
ابعد عن العراق الالف الكليومترات ولازال هذا الحلم يزورني والشوق يذبحني ونسمات دجلة تداعب انفي
فتحت جهازي الذي يربطني بوطني بوسيلة اتصال احمد الله على تواجدها
فتحت صفحة الفيس بوك التي خصصتها للاستشارات الطبية البسيطة
لارى تلك الفتاة التي ارسلت لي تصف حالة والدها الذي اصيب بجلطة في الدماغ واحتمالية ان ينجو منها
من وصفها يبدوا ان نسبة نجاته طبيا ضعيفة
ولكن رب العباد عندما يهب الحياة لإنسان الطب يقف عاجزا عن تفسير ذلك

لم ارى منها رسالة
والارق دب في عيني قررت ان اتصل بصديق عمري الذي اعلم علم اليقين انه من عشاق تصفح النت ليلا
ليتأني صوته كسولا مرحل هذه النبرة بالصوت لايجيدها الا هو
وليد :هلا بنور عيني اشلونك بعد جلاوي بيبتي (كلام عراقي صرف )>>جلاوي =الكلاوي =الكليتان
هذا الشاب يخرج ابو هول من صمته ومزاجه العكر
اطلقت ضحكة لا ادري كيف خرجت من اعماقي وقلت :والله مَجوز من سوالفك مدكلي من يا عجوز متعلم هذا الحجي
ليجب بعد ان اكتسب صوته حيوية كاملة :لاتخاف اني خلقة مكابل(مقابل) عجايز العائلة ولانترنيت كلبت (قلبته)صفحة صفحة وكل واحد اتعرف عليه اخلي يسولفلي على بيبته (جدته)

الم اخبركم يقلب المزاج غصبن عليه
اجبته بتأنيب :اي ظل بهاي السوالف تفيدك
اجاب بعد ان اكتسب صوته نبرة جدية :يمعود حمودي هو العمر ينعاش مرة وحدة والواحد يكضيه (يقضيه) هم وقهر حرامات
المهم كلي شعندك سهران اذا ارق عادي العباقرة دائما يمرون بحالة ارق بس اذا تحب كارثة وضروري تروح للمستشفى
لم اتوقف عن الضحك فهذا الشخص نكته تتحرك على وجه الارض
بالتاكيد تريدون معرفة من انا
انا محمد عراقي يدرس في لندن رغما عنه

استغفر الله واتوب اليه



خارج قوس هو لا يعرف ان حياتي كلها كانت خارج قوس ومللت هذا القوس وقررت كسره ولن اسمح ان يضم احبتي قوس او يكون احدهم خارجه

*******************

انظر بعشق لهذه القطعة الجميلة واتنفس بمعمق هذه الرائحة العبقة
فمن لايعشق رائحة امتزاج الماء بالتراب رائحة الأصل والأصالة
قطع السكون صوت محرك سيارة هو يتوقف على مسافة قريبة مني

ليترجل همام من السيارة ملوحا ً بيده
تقدمت نحوه وكعادة همام استقبلني بالاحضان وهو يقول :اشلونة رجل بتي
سحبت نفسي من احضانه وانا اقول :رجل خالتي وبلعناك
ومن ثم قلت بتهكم

علي :لا وتريد اتصير ابو مرتي عاد هاي متصير
وياريت البنية بت خالتي
لجيب بنظرة مؤنبة على جزء الاخير من كلامي
ودفعني هو يقول :انت صدكت(صدقت) انا انطيك بتي هسة لو تحفة رجليلك ما انطيتكياها (بمعنى لو تأتني حافي القدمين )
بس شسوي ارفع معنوياتك الهابطة
ليقول هو ينظر اتجاه ارض العمة :مو اعرف مزاجك قافل من ورة كاع عمتك وجيته وتواصلهة
ما دكلي (قلي)شذكرهة مو جانت(كانت) كافية خيريه شرها
اجبت بتوتر :هي لو على عمتك تهون الا هذا العلة ابن رجله
اجاب همام بغضب :بس عوفة عليه والله اشرب من دمه هذا النذل ابن ال ****
اجبته بتأنيب :على بختك ابو خالد ابوه خوش رجال الله يرحمه
اجاب بندم :الله يرحمة
ليقول بعدها :اكلك يكولون(يقولون) صاير مهندس معامري وشغلة احوال شنو اشتغل حرامي
اجبته :لا ابو خالد شنو قصتك الرجل صح مختلفين وياه بس ترة خوش رجال وشغله كله حلال الله يوفقه شعلينه بيه
بعدين اني انتظر عمتي حتى اتفاهم وياها ليوين (الى متى )يظل الموضوع هشكل هو ميهمة احنه يهمنة

اجاب همام :غصبن ما عليه يصير الي احنه انريده
لم استرسل بالموضوع لانه موضوع النقاش فيه يقلب صفحات الماضي ويعكر مزاج الحاضر و يقطع امل المستقبل
غيرت الموضوع بأتجاه هذه الارض المعطاء التي تطل على هذا النهر العظيم
*************************************
دخلت ادارة المدرسات بخطى واثقة التدريس بالنسبة لي ليست مهنة هي هواية
وعمل احصل منه على اجر في دناياي وآخرتي

سمعت ضحكاتهن الممزوجة بكلماتهن
وكانت ضحكتها مميزة
القيت السلام
منى :السلام عليكم
الكل :عليكم السلام
لتقول تلك المدرسة التي تتميز بلسان لايترك حتى الكرسي الذي تجلس عليه وشأنه
هيام :ست منى بما انو انتي اسعد زوجة بينة وزواجج بلا مشاكل من عرفناج
ست كلوللينة سر الطبخة

ضحكت في سري اعرفها جيد هي لا تعني ما تقول ابدا فصولات همام التي بالحلال ليست سرا لا يعلمه احد
هي فقط تريد ان تقول كيف تستطيعين الحفاظ على هدوء اعصابك وسط كل تلك الضوضاء
ولكنها لاتملك الجرئة لطرح السؤال
اجبتها بهدوء اكتسبتها بخبرة ال 35 سنة :الموضوع ببساطة احترام انتي كلما احترمتي رجلج كلما كان الناتج حلووو حتى الاطفال ميشكلون رابط قوي اذا فقد الزواج الاحترام

لتجيب بتهكم :ست منى واذا الرجال يخون زوجته
اجبتها بمكر :الرجال قبل لا يخون زوجته هو يخون ربه ويخون انسانيته وخيانة الزوجة اخر فقرة
ثم قلت بلباقة :اني وي ان يتزوج الرجل اكثر من مرة على ان يخون زوجته
لتطلق ضحكة تشتهر بها
لا ادري اتطلقها من اجل ان تغطي جراحها ام من اجل ان تجرح الاخرين

هذه لقطة مما أتعرض له وهو يجهله
ولكن مع هذا انا سعيدة لاني اريد ان اكون سعيدة





أستغفر الله وأتوب أليه

♫ معزوفة حنين ♫ ©؛°¨غرامي فضي¨°؛©




آظن يكفي كـ بدآإيـــــــــــــــة ..
موعدنا بكرا الآربعـــــــــآإء بـ جزئين بعد ..

ما أستغني عن تقييماتكم وردودكم ..


immo0ortal jẽ ṦuĪs mάlađё

لي عودة بعد ماقرء الرواية الثانيـة بتركيز شديـد و ارد عليكِ
ياليت لو تصغري الخط شـوي
عوافي حنو








روح زايــــد مستشــ¸.·* غرام *·.¸ـــاري

وعليكم السلام

موفقه بنقلك ان شاء الله

القوانين ، تحديث جديد ؛

♫ معزوفة حنين ♫ ©؛°¨غرامي فضي¨°؛©

المشاركة الأساسية كتبها ديما القطبے اقتباس :
لي عودة بعد ماقرء الرواية الثانيـة بتركيز شديـد و ارد عليكِ
ياليت لو تصغري الخط شـوي
عوافي حنو













تم لك اللي بغيتيه ^_^ ..
ومنوووو^_^وووورتني دوم ديمـــــــــــــآ ..


♫ معزوفة حنين ♫ ©؛°¨غرامي فضي¨°؛©

المشاركة الأساسية كتبها روح زايــــد اقتباس :
وعليكم السلام

موفقه بنقلك ان شاء الله

القوانين ، تحديث جديد ؛




سللمتي روح ..
نوووو^_^ووورتي يالغــــــــلآإ ..


♫ معزوفة حنين ♫ ©؛°¨غرامي فضي¨°؛©

سبحان الله والحمد لله ولا اله الا الله والله اكبر

رنات مكتومة توقظه من عتمة منامه
يجر يده جرا ليضعها تحت الوسادة يلتقط الهاتف الذي خُنق صوته
ليأته صوتها الحنون وهي تقول :مناف الساعة بال 6 الصبح اوكعد لا تتأخر
ليجيب بهمهمة هي تعرف معناها فتغلق الهاتف
نعم صحوت من موتتي الصغرى وإنا أرى حولي ما عصيت به ربي
كل يوم استغفر الله وانوي التوبة
وكلما دجى الليل عدت لمعصيتي فهل من توبة يا خالقي
توجهت الى الحمام لأقضي حاجتي وأحسن وضوئي لا تتعجبوا من حالتي هذا انا
أتناول المسكر ليلا و أودي كل فروضي حتى وقت الدجى

توجهت بنفس صادقة لا تحمل ذنبا سوى ذنبها ودعوت بصدق الاهي لاتكلني الى نفسي طرفة عين
ألاهي لم اشرك بك ولم اهتك عرضاً أأتمنت عليه ولم ارتكب رذيلة بحق الغير
الاهي ذنبي ادمنت مسكرا حرمته فهلا غفرت لي ذنبي

اذرف الدموع بصدق في كل فريضة فأنا اعرف عظمة ذنبي مثلما اعرف عظمة ورحمة وكرم خالقي

بعد ان انتهيت تماما مما أقوم به كل يوم
اتصلت بها لكي تطمأن بأني صحوت وسوف أتوجه الى عملي
وكعادتها تنتظر والهاتف بمعيتها
وما ان رنة رنة واحد حتى أتاني صوتها وهي تسأل سؤال لا تمله رغم ان جوابه واحد :مناف اتريكت (تريقت)
اجبتها ببرود :اكيد لا ومنى فدوة لعينج لاتسألين ليش
لتجيب بتذمر :ما ادري شوكت اتبطل هاي العادة واشوكت أتريح كلوبنة (قلوبنا) وتزوج
ضحكت على هذه النغمة الجديدة فلقد لقنت اخواتي دورسا بالعصبية والغضب وأخرست تلك الأصوات التي تطالب بزواجي
اجبتها بأستهزاء :رجل على مشارف ال 45 يريدون منه الزواج (اهاي بهية )>>لفظ استهزائي
ثم قلت قبل ان تنطق بما يعكر مزاجي :مع السلامة راح أتأخر سلميلي على همام
واغلقت الهاتف
ومعه اغلقت باب منزلي وتوجهت الى عملي مدير مدرسة اربي اجيال اتمنى ان يكون وضعهم افضل بكثير من وضعي

الطريق بين المدرسة ومنزلي ليست بالطويلة لذا ارغب بتحريك قدمي واذهب للمدرسة سيرا على الاقدام
وجوه الطلبة في الصباح ينعش املا ُ خفيا داخلي
وفي كل مرة التفت بها بعادة فطرية عندي اراى خطأ يقوم به احد طلبتي
لا ادري لما دائما اصطادهم رغم عدم حرصي على هذا الاصطياد
هل هي نفسي التي ترغب بأن تنقذ الاخرين وتنقذ نفسها معهم !!!!
هاهو ما ان خرج من باب منزلهم حتى تلفت يمين يسار واخرج علبة السجائر من جوربه
واخذ اول حارقة لنفسه
وما أن لمح نظراتي
وبخفة ساحر رمى علبة السجائر وتلك الحارقة بطريقة سريعة ومربكة
ولكني لم أبالي بارتباكه وتوجهت له
بملامح اعتدت ان تكون حيادية قلت له :ترة الشغلة بسيطة روحو جيب نفط وجب (اسكب) على روحك واحرق نفسك
ثم أردفت
بسخرية :مو أسهل من هاي الشغل وارخص
مدكلي شكد تكره نفسك انت حتى تأذيهة هشكل
ابني مراح اكلك (اقلك)اترك السجارة لا روح دخن بس وي التدخين حب نفسك
وتركته لا يعرف ما يقول
وغارت الكلمات التي قلتها في داخلي لانها كانت فعلا موجهة لي
فهل انا احب نفسي
*****************
لا ادري الى متى يبقى هذا الاخ عازف عن الزواج لاهو عاشق فيرتجي وصل لحبيبة ولا هو عاجزماديا ويرتجي وصل المادة , حياته متوقفة وكلمة لا لاتغادر فاه
ونحن واقعون تحت ضغط مطرقة الناس وتساؤلاتهم
صحوت على كلمة منى
همام :منى وين وصلتي
اجبته بصبر :يعني وين يم مناف واحوالة يعني محد يكدر يأثر عليه محد يحجي وياه شدعوه
اجاب بطريقتهه الغير مبالية :منى الي يريد يزوج محد يمنعه والي ميريد يزوج محد يجبره
هذا اني كدماج عشت بعد وافاة المرحومة 5 سنوات وي اطفالي وحدنة وخواتي على قد ميكدرن يساعدن
ابدا ما فكرت ازوج وهن ابدا ما ملن حجي بس ترة مو حجيهن هو الي خلاني ازوج



لا
اني اختاريت ازوج بعد ما قررت ازوج وحددت شنو اريد بالضبط من الزواج

كنت اصغي له بروح شاردة لو اصغيت له اكثر لوضعت معول على ما بينت وحطمته
اجبته : بس بالنهاية ازوجت هذا اذا ماكنت في حالة زواج دائما حتى قبل لاتتزوجني
لان اني بالنسبة الك ام اطفالك واخت وشريكة حياة
اجاب بضحكة رائعة :مو هو هذا الي ردت بالزواج ردت شريكة افكار الا زوجة الفراش مسألة يمكن واحد يدبرهة (بمعنى سهلة )اما شريكة الافكار صعب الواحد يلكاها (يلقاها )

ثم ركز نظره على استكان الشاي وقال
احيانا ً اشعر اتجاهك بتأنيب ضمير هل ظلمتك بهذا النوع من الزواج لو جان القرار بيدج جان قبلتي مثل هيج زواج
زين قبلتي ليش؟
لان هاي الوضعية مريحة بالنسبة الج الف فكرة تجي براسي بيني وبينج امحيهة لان اشوف نفسي سعيد وانتي هم سعيدة
عندها قاطعته :همام احنه من البداية كان اتفقنة انو احنه نعيش خوان ليش تقلب اوراق قديمة
انت ما فكرت تزوج الا بعد ان قررت نوع الزواج الي يريحك وانته تعرف ظروف قبولي بالزواج الا اني جنت (كنت) رافضة الزواج كمبدئ بعد وفاة سلام الله يرحمه

يعني على كولتك (قولتك)المهم احنه سعيدين واهم شي صحتنة بخير لايروح فكرك لبعيد

ليجيب بتساؤل يطرحه بين فترة واخرى :منى اذا في يوم ردتي تغيرين حياتنا اني ماعندي مانع
عندها لم اتملك نفسي وضحكت من اعماقي :همام البارحة اكيد شايف حلم موزين
روح يمعودة الله يسهلك
ثم اردفت بقولي :بعدين اكو شغلات عمرها متكون مخطط الها لانها ببساطة محكومة بمشاعر مستحيل نقدر نمثلهة

همام حبي راح أتاخر اومأت له بأشارة بيدي وارتديت عبائتي وتوجهت الى مدرستي


ابعد زواج اول دام 6 سنوات وزواج ثاني دام 7 سنوات يريد ان اكون زوجة بكل معنى الكلمة ويكون الوضع من اختياري وانا من اقرره
ضحكت على نفسي من نفسي
لا يهم انا فعلا سعيدة ووجود فحل في حياتني لا يضيف لسعادتي شيئا
على الاقل على حد علمي

**********************
انظر الى الجدران فتترائا لي صورته
هنا جلس وهنا اعتكف بصمت وهنا أسمعته مختلف الألفاظ وصمت
وهنا نفثت بوجه سموم الماضي فتجرعها وخرج
ذكريات ذكريات كلها اريد منها ان تلوذ بالفرار وتأبى الانفلات وتحكم الأغلال
كيف أخرجك من رأسي وإنا من أقيد ذكراه فيه
لماذا لم اسامح؟
لماذا لم افتح صفحة جديدة عندما اراد ان يفتحهها ؟!!!!!
لماذا ولماذا الالف الصور تزورني ومليارات الحلول تلوح لي
وبالنهاية اكتشف انها كلها سراب لايمكن تطبيقه على ارض الواقع
الفهم برداء حزن اريد ان أعوض فيه عن قسوتي معه
فأقسو ا عليهم وتكون أمتداد لقسوتي عليه
الاهي منك ارتجي الفرج فلقد سئمت ما يحوي رأسي

امرأة بالعدة انا الناس تزروهم الأشباح بالمساء وانا تزورني الأشباح عندما تنبلج شمس الصباح بضيائها ويخلو البيت من سكانه وأبقى أتوسل رنين الهاتف
الذي يأتني منقذا من قبل ام علي

وجاء المنقذ بموعده في الساعة التاسعة صباحا
فتحته مباشرة لانه لا يبارح يدي لاهو ولا مسبحتي وكأني اجد بهما الأمان وهما فعلا اماني

أدوات الموضوع
طريقة العرض

موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات
جميع الحقوق محفوظة منتديات غرام
iTraidnt by ROMYO
جميع الحقوق محفوظة منتديات غرام
iTraidnt by ROMYO

SEO by vBSEO 3.6.1