منتديات غرام منتديات إدارية - يُمنع طرح اقتراحات ارشيف غرام رواية يدري إن اسباب ضعفي نظرته يدري إني ما اقاوم ضحكته (قصتي الثانية) للكتابة ساكبة العود
نصآبه ©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

اليوم شفت روايه عجبتني مررره .. وانا راح انزل لكم كل ماتنزل الكاتبه البارت

بعنوان (يدري إن اسباب ضعفي نظرته يدري إني ما اقاوم ضحكته (قصتي الثانية) للكتابة ساكبة العود)

اخليكم مع الروايه .. وهذا كلام الكاتبه


السلام عليكم

هذي قصتي الثانيه .. بعد غياب دام تقريبا سنه .. لا اعلم أن كنتم ستحبونها مثل قصتي الأولى .. أو ستكون أقل منها .. لا أخفي عليكم خوفي من انزل قصتي بين يديكم .. خوف وتردد نعم خوف وتردد بأن لا تتقبلونها أم أن تقارنوها بقصتي الاولى حاولت جاهده بأن لا أجعلها تشابه للقصه الاولى لا بالمعنى ولا بالكتابه .. حبيت اقول عن هذي القصه أول كنت كاتبتها قبل قصتي الاولى بسنتين ولكن توقفت قبل النهايه وبدأت كتابه قصتي والله أحبك يشهد الله علي .. وعدت لأكملها ولأضيف عليها وها أنا أضعها بين يدكم هل تقبلونها وتحبونها ام لا تتقبلونها وقد نبذوها وتكون قصه عاديه لا تحمل التشويق والأثاره وليس لها معنى فقط تقرأ ولا تفهمها .. أحبتي أريد ان أوضح شيء قصتي بلهجه سعوديه رغم أن من الكويت وأفتخر بكلتا الدولتين وربي يشهد .. كتبت بلهجه سعوديه لاني أحب التدين فيه وحرص الكثير على العادات والتقاليد وأحبه لأن لهجه حلوه وسلسه تفهم بسرعه .. قد لا اكون متمكنه من اللغه السعوديه حق تمكن ولكن حاولت اما بالبحث في النت او قراءة .. أتمنى تعذروني لو اللغه ركيكه ولكن لعشقي لأهل المملكه احب أن تكون قصصي فيها ... لا اقصد في قصتي أن أذم أو أقلل من شأن شعب المملكه ولا ان أضع عادات وتقاليد لأجرح او أشوه صوره الفتاه او الشاب السعودي لا أنا أبين حال كل الشباب بالخليج ولكن أحب أن أكتب لهجه المملكه لحبي لهم

أتمنى تعجبكم القصه كما أعجبتكم قصتي الأولى

وأنا حاضره لأي أنتقاد ولاي ملاحظه

حبيت أوضح لمن يحب نقل قصتي لا تنقلونها قبل تخلص يمكن ما تعجبكم ويمكن ما تكون بالمستوى المطلوب .. وأذا حبيتوا تنقلونها أتمنى طلبتكم طلبتكم وطلبتكم أنقلوا المقدمه معها لاني ما ابي احد يقول أني قصدت تجريح الشعب أو تشويه صورة الفتاه او الشاب السعودي فعلا قريت البعض عن قصتي الأولى أقوال أني أردت تشويه صورة الفتاه السعوديه بشخصيه أسيل هذا كلام البعض وليس الكل ولا اقصد هنا في غرام ولكن في منتديات أخرى نقلت لها قصتي .. والبعض قال أن اسلوبي بالكتابه ليس كل هذا أو بالمعنى يضحك شوي ترى طريقة كتابتي للقصه ركيكه يعني عامي على فصحى أنا ما درست فن الكتابه ولا تعلمت طريقه القصص هي بس محاوله من هاويه وليس من موهوبه للكتابه ..الله يعينكم على اسلوبي بس محاوله مني أبيها بسيطه وتفهم باللغه يعني عاديه ^_^

أشكرك وأتمنى تستمتعون بالقصه

على فكره القصه طويله جدا جدا جدا أكثر من 30 بارت يعني اللي ما يحب القصص الطويله جدا الله يعينه عليها هههههههههههههه .. وشخصياتها كثيره لاني ما احب إلا العائلات الكبيره مثل مجتمعنا الحقيقي العائلات تكون كبيره .. البارتات راح تكون كل خميس وأثنين ولا راح يردني عنكم إلا الشديد القوي راح يكون يومين بالأسبوع ولا راح اتكاسل عن تنزيل البارتات إلا لظروف قهريه أو لشديد القوي ^_^


على فكره أسم قصتي( يدري إن اسباب ضعفي نظرته يدري إني ما اقاوم ضحكته (قصتي الثانية)) بس مو عارفه اذا مكرر في قصه ثانيه أو لا اتمنى تعجبكم القصه والأسم (سامحوني على اللغه والكتابه)



بسم الله نبدأ

نصآبه ©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©

الجد (سالم)

الأبناء

أبو إبراهيم (فهد).... أبوخالد (إبراهيم).... أبو وليد (سعد).... أم بندر (عايشه)....خوله

.................................................

1.عـــــائـــــلـــــه أبو إبراهيم (فهد)
أم إبراهيم (ميثه) بنت عمه أخت ابو بندر زوج عايشه

أبنائهم::

إبراهيم (29 س) متزوج من سلمى بنت عمه لهم خمس سنين متزوجين بس الله ما رزقهم بالاولاد
نجود (27س) متزوجه من صالح صديق ابراهيم اخوها لها 6 سنوات عندها 3 تؤام (محمد . أحمد . حمد) ساكنه في جده
منى و منال( متوفيه) تؤام (25 س) : بس منال متوفيه من 5 سنوات وعندها ولد أسمه طلال عمره تقريبا 6 سنوات منى مربيته ^_^
فيصل (24س)
سالم (23س)
سمر (20س)

............................................

2.عـــــائـــــلـــــه أبوخالد (إبراهيم)
أم خالد (مهره)

أبنائهم::

سلمى (26س): متزوجه من ولد عمها ابراهيم لها 5 سنوات
خالد (25س)
فهد (23س)
فرح (21س) مملك عليها محمد ولد عمها
رغد (9س)

.................................................. .......

3.عـــــائـــــلـــــه أبو وليد (سعد)
زوجته الأولى (حمده) عقيم الله ما رزقها عيال بس عيال صيته مثل عيالها ولا يفرقون بينها و بين أمهم .....
زوجته الثانيه أم وليد (صيته) هي أخت مهره زوجة أبو خالد

أبنائهم::

وليد (32س): متزوج ثنتين الزوجه الاولى (حصه) عندها (ساره (8س).... سعود(6س) )....
الزوجه الثانيه (مها ) عندها (سعد (7س)....ناصر(4س) )
محمد(25س) مملك على فرح من سنتين
ناصر(22س)
ليالي(22س): توأم ناصر

..................................................

4.عـــــائـــــلـــــه أم بندر (عائشه)
أبوبندر(عبدالله) متوفي و يصير ولد عمها و أخو ميثه

أبنائهم::

بندر(30س): مطلق عنده بنت اسمها شوق(7س)
ميثه (24س) ملك عليها خالد
مي(20س)

.............................................

5. خوله (26س)

أصغر عيال الجد سالم بس من زوجه ثانيه توفت بعد فتره من ولادتها

...................................


الجد (مزنه)

أبنائها:: أبو بندر(عبدالله)......ابو عمر(عبدالكريم)......أم ابراهيم (ميثه).....أم سلطان (فضه)

1.عـــــائـــــلـــــه أم سلطان (فضه): مريضه بالقلب

أحمد الأب مطلق فضه من 22 سنه تقريبا

أبنائها::

سلطان (25س)
عذاري (23س)
(عذاري و سلطان يصيرون اخوان عيال خالتهم ميثه بالرضاعه ^_^)

هذي العائله عائلة عبدالكريم وجودها ليس أساسي ولا تذكر كثيرا في القصه للعلم فقط ^_^

2. عـــــائـــــلـــــه أبو عمر(عبدالكريم):يشتغل بالسفاره السعوديه بسوريه
أم عمر(نوف): سورية الاصل

أبنائهم::

عمر (24س)
لمى (22س)


-----------------------------------------

"في بيت أبو إبراهيم "


سمعت رنين جرس الساعة ومدت يدها تغلق ذاك المزعج الذي تعود الرنين دائما بنفس الوقت 8 صباحا ..

امسكت بعكاز الاعاقه لتستطيع الوقوف واتجهت لدولابها فتحته وتأملت ما فيه هاهو معلق منذ 5 سنين بين طيات ملابسها المهمة والثمينة تخرجه فقط لتغسله حتى لا يتراكم الغبار عليه تتذكر الماضي وما مضى من حياتها تعتبرها فتره الألم والمرارة و بصمه سوداء في حياتها ... ماضي تتمنى أن لا يعود إلا لأجل ان تعرف ذاك الغريب هذا ما أسمته به الغريب مجهول كان له يدا في حمايتها بعد الله يوم طرد زوجها لها في آخر الليل ونبذ الرحمة من قلبه ليجعلها عرضه لذئاب الشوارع متخذ أعاقتها عذرا لنفور الرجال منها وهو يعلم مدى جمالها الذي لا يترك مجال لنظر لإعاقتها
فهي أنثى بكل المواصفات الجمالية لولا أن الله قد شاء لها بأن تكون عرجاء
كم تبغض تلك الكلمة ليس خجلا من أعاقتها ولكن كلمه قد صم زوجها السابق بها أذنيها كلمه يتردد صداها بعقلها كلما تذكرت زوجها السابق
أغمضت عينيها تأبى نزول الدمعة رافضه الاعتراف بتمزق قلبها من أحبته يوما ووقفت في وجه أهلها لتجبرهم بالقبول به زوجا لها أحبته بالماضي وكم كرهته بالحاضر والمستقبل ودت لو تمحي من شريط حياتها وجوده فيها ولم تتخذ أخته صديقه لها لتكون في يوم حلقه الوصل في ارتباطهم مع بعضهم ..
أغلقت الدولاب بعد أن دعت لذاك الغريب بالصحة ودوام العافية واتجهت للإطار المذهب الموضوع على الطاولة انحنت وأخذته رفعت لشفتيها وقبلته تلك الصورة القابعة فيه منذ 5 سنوات توأمتها الغالية ضمت الصورة لصدرها وهي تكتم شهقاتها ودمعاتها التي أعلن نزولها حزنا لفراق الغالية حتى ولو مر على وفاتها 5 سنوات تشعر و كأنه بالأمس تدافعت الذكريات لذاك العقل الصغير دائما تتذكر تلك الليلة المشؤومه التي تسببت في وفاة أختها وزوجها وأعاقتها وانتهاء حياتها مع زوجها

بذلك الوقت أتفق زوجي وزوج أختي أن نذهب مع بعضنا لأداء العمرة ولكن زوجي أضطر لعدم الذهاب بسبب أنه أنشغل فذهبت مع أختي وزوجها وأبنهما الصغير طلال ذو 7 أشهر وبعد قضاء أربع أيام في مكة عدنا من اجل أعمال زوجها .. وعند العودة انحرفت السيارة بسبب ظهور شاحنه نقل أمامنا ولم يستطع زوج أختي تفادي الشاحنة الأخرى فصتدم بها
سلمان زوج أختي لفظ أنفاسه بلحظه لان الضربة كانت قويه ولكن شاء الله أن يتشهد والحمد لله قبل وفاته .. أما شقيقتي وتوأمتي قد توفيت بعد يومين بسبب دخولها في الغيبوبة من بعد نزيف حاد في المخ أما أنا استيقظت لأجد نفسي على سرير أبيض ورأيت أجمل الوجوه بالوجود أمي لم أستطع الكلام في بادئ الأمر لأني أحسست بجفاف حلقي همست بصعوبة

منى: يمه أبي أشرب
الأم (بفرح تعطيها الماء): الحمد لله على سلامتك
منى: يمه وش صار ووين منال وسلمان يمه طلال الحادث والشاحنه
الأم(دمعت عيونها):بخير يمه لله الحمد على كل حال هم بخير من الله
منى :رجلي ما اقدر احركها يمه يمه
الأم: انتظري ألحين أستدعي الدكتور
ضربت الأم جرس الغرفه شوي الممرضه داخله
الممرضه : يس
الأم:استدعي الطبيب منى صحت
الممرضه: اوكيه

ثواني الأطباء والممرضات بالغرفه وحولي

الدكتور (يبتسم): الحمدلله على سلامتك منى
منى:الله يسلمك دكتور رجلي ليه ما اقدر احركها
الدكتور: طيب الحين راح نعطيك مخدر عشان تنامين
منى: ما ابي انام
الدكتور:معليه لازم تنامين
منى:لا اول ابي اعرف وش حصل وليه ما اقدر احرك رجلي و اختي

رفضت المخدر والدكتور كان بيجبرني عليه لان خاف اتعرض لصدمه وانا كنت بغيبوبه خاف أرجع لها حسيت في شيء غريب من اصراره على أني أخذ مخدر وقاومت تدخلت امي طلبت من الدكتور ما يخدرني رضى بالوقت الحالي

منى(التفت صوب امي): يمه وين منال تكلمي
الأم( بعيون دامعه): منى انتي مؤمنه بالله منال وسلمان ادعيلهم بالرحمه
منى(بصوت مخنوق): ماتوووووووووووو منال ماتت لا ما أصدق كذابين صح أنتو كذااااااااااااااااااااااااااااااااابين

حسيت اني اختنق النفس ضاق والغرفه احسها كل مالها وتضيق علي حسيت حتى الثياب اللي علي تضيق وتضيق حاولت امزقهن اصرخ اصرخ رفضاَ مني لواقع موت منال

لا لااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا اااااااااااااااااااالالالا
مناااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا اااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا اااال
في ذيك اللحظه احس بالحركه حولي ما اسمع ما اقدر اتحرك الصدمه كانت قويه قوووووووووووووويه كرهت الحياه كنت اتمنى اطلب منهم ما ينعشوني وابيهم يخنقوني 20سنه معي منال مانفترق حتى الزواج تواعدنا ما نتزوج إلى مع بعض وتم بدت الدنيا تظلم بعيني حسيت بصوره تشكلت قدامي منال ظهرت لي توصيني بولدها حسيت انها تكلمني مديت يدي بلمسها لو لأخر مره بلمسها وأضمها بقول أحبك بقول لا تروحي سمعتها تهمس
منى طلال يا منى امانه عندك طلااااااااااااااااااااااااااااااااااال
ولدي ولدك طلاااااااااااااااااااااااال يا منى

صرخت لها وأنا مخنوقه ..

منااااااااااااااااااال ما اقدر اعيش بدونك منااااااااااااااال خذيني معك
مناااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا منال
مناااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا اااااااااالي لاااااااااااااا يا منال منااااااااااااااااااااااااااااال

الله كتب لي روح جديده وحياه سبحانه له الحكمه في هذا حسيت بجسمي أرتخى حسيت بأييد تضرب خدي بشويش ورقه سمعت صوت

:منى منى اصحي اصحي
فتحت عيوني اول شفت الدكتور قدامي بس ما وضحت ملامحه من دموعي
منى(بكيت من الصدمه): يماااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا ااااااااااااااااااااااااااااه لاااااااااااااااااااااا آآآآآآآآآآآه يا يماااااااااااااااه
الدكتور(بعصبيه) : عطيني الأبره بسرعه

نزلت دمعه من عيني حسيتها نار على خدي راحت توأمتي حياتي راحت الغاليه
آخر شيء حسيت فيه يوم الدكتور خدرني نمت ودمعتي على خدي حزن على اختي وزوجها
صحيت بعد فتره كانوا أهلي موجودين حولي ابتسمت بصعوبه لهم بس أبتسامه حزن
الجد: لا لا الحمدلله على سلامتك (حب راسها)
منى: جدي
الجد: عيونه وقلبه
منى : منال ياجدي ماتت صدق ماتت منال صرت جسد بدون روح ياجدي فقدت الغاليه
بكيت و شفت اول مره جدي تدمع عيونه ويمسحهن بشماغه
الجد:تعوذي من ابليس وادعي لها
دعيت لها بالرحمه والمغفره ويوسع عليها قبرها
منى(مسحت دموعي ) :يمه وين طلال
الأم: الحين يجيبه ابراهيم لكي
منى: كم صار لي ووش حصل
الأم:صار لكي شهرين وأنتي بغيبوبة الحادث سبب لكي نزيف في المخ سو لكي عمليه بس الحمد لله اللي يحيى الموتى صحيتي من الغيبوبة مع ان البعض استبعد تصحين من الغيبوبة
منى:ورجلي شفيها
دخل الدكتور قال لي ان الحادث سبب لي خلع بالورك الايسر واني لازم اسوي عمليه بالخارج رفضت لما عرفت أن أهل سلمان قرروا يأخذون طلال مو حب فيه ولكن لورث الكبير اللي ملكه بعد وفاة أبوه تنازلنا لهم عن ورث طلال مقابل تنازلهم عن حضانة طلال نسيت عمري وعمليتي بحياتي للي سخرتها لتربيت طلال صار عمره ألحين 6 سنوات وهذي أول سنه له في المدرسة أتذكر بكيت بأول يوم تمنيت أمه وأبوه يشوفون فرحة حياتهم يبدأ عامه الأول بس هذي مشيئة الله ولا اعتراض طلال الكل يحبه وأهلي أول الناس عمامه ما أهتموا له بدليل أن خلال 5 سنوات ما زاروا أو سألوا عنه إلا يمكن 4 مرات فقط .. ونحاول نعوضه عن فقدان أمه وأبوه طلال يعرف أني مو أمه بس دائم يقول لي ماما أحلى كلمه بالوجود كلمه كانت منال تتمنى تسمعها منه ومن كان صغير كانت تردد قول ماما بس ماقال لها ماما شاء الله أن تقال هذه الكلمة لي وتعوضني عن كل شيء بالدنيا

رحل منهو يسليني .. وصار اليوم في قبره

رحل عني وفارقني .. حزين وصرت في حسرة



ذكرته يوم يحاكيني .. وهالبسمات من ثغره

ذكرته يوم يواسيني .. اذا ما هلت العبره


ذكرته يوم يشكي لي .. عن همومن ملت صدره

ذكرت وهلت ادموعي .. وصار الفكر في اسره


حبيبك راح ياقلبي .. ولا حتى تشم عطره

وظلك مات ياظلي .. سكن وياه في قبره


ألا وينك تسولف لي .. تحت انوار هالقمره

وتنشدني عن اخباري .. ترا عقبك غدت مره


الا ياغايبن عني .. ترا قلبي فقد صبره

ولكن الأمل عندي .. لقاك بجنتن نضرة


ألا منصور يا غالي .. فقدك الكون من كبره

عساه بخلد يا ربي .. ويشرب عذب من نهره

تنهدت ووضعت الإطار كما هو دائما بعناية خوف من أن يخدش أو يتحطم واتجهت لتغسل وجهها وتتوضأ وبعد الصلاة كعادتها تفطر مع عائلتها كما تفعل دائما غيرت ملابسها ونزلت مستنده على العكاز خوفا من ان تزل قدمها من السلم فتقع رغم وجود المصعد في المنزل إلا أنها تفضل السلم تقويه لقدمها رفعت نظرها لترى من القادم من باب المنزل الذي فتح


منى(صرخت تحذره) : إبراهيم لحظه لحظه انتظر
(اذا فات الفوت ما ينفع الصوت )
تششششششششششش (^_^) ششششششششششش تشششششششششش( صوت الماي )
منى:هههههههههه هههههههههههههههههههههههههه
من كثر ما ضحكت ما قدرت توقف على قعدت على السلم
إبراهيم (بعصبيه) :ضحكت من سرك
منى: ههههههه شكلك يضحك وأنت غرقان مويه هههههههه
إبراهيم :يضحك هاهاها أوريهم حاطين لي سطل مويه فوق الباب هل القرود
منى: عيال نجود شاقين الارض وطالعين وأنت الله يهداك ورى ما تنتبه
إبراهيم: شفت الباب مفتوح ودخلت
منى: ليه جالس بالخارج شكلك مانمت
إبراهيم(بحزن): لا مانمت بس مو هذي المشكله الحين ابي هل القرود وينهم
منى: طيب روح غير ملابسك غرقت المكان كله مويه
إبراهيم: ليه يا شيخه يعني المكان مو غرقان مويه
منى: طيب روح قبل تاخذ برد
قطع كلامها الجد اللي طالع من غرفته يوم شاف إبراهيم
الجد: إبراهيم وش بلاك مغرق مويه
إبراهيم : مو بكيفي ياجدي هذولا عيال نجود لا بارك الله فيهم ولا في الساعه اللي جو فيها للرياض
الجد(عاقد حاجبيه): ليه وش بلاهم بزران يغرقونك مويه ليه منت رجال بزر
إبراهيم : هذولا شياطين مهم بزران الله يلعنهم
الجد : لا تلعن رح رح بدل ملابسك
إبراهيم تلفت يمين يسار يمين يسار
الجد : علامك تتلفت وش عليه تدور
ابرهيم: شياطين نجود
الجد: شياطين(الجد يتلفت حول نفسه) وينهم يا وليدي تعوذ من الشيطان الرجيم شفيك تخبلت ما فيه شياطين
منى:هههههههههههههههه جدي اهو يقصد عيال نجود

التفت الجد للدرج لانه ما تنبه لوجود منى ابتسم لها وابتسمت له

الجد: هلا والله صباح بخير
منى: صبحك الله بالنور والسرور
الجد : تعالي وانا جدك نتفطر وخلي برهوم يدور عن شياطينه ان لقاهم يلحقنا
منى:ههههههههههههههههههههههههههه
إبراهيم( يهمس بصوت واطي) رجال وش كبري ويقول برهوم
الجد: وش تقول هااااااا
إبراهيم: سلامتك جدي ابي اصعد اغير ونازل
الجد: ايه وانا جدك ورانا اشغال لا تاخرنا
راح الجد لغرفة الاكل ومنى تحاول توقف بعكازها وتقوم من الدرج بس ما قدرت
إبراهيم: هاتي يدك ياغلا جدك
منى: تسلم ياغلا سلمى الله لا يحرمني منك
صعد إبراهيم لجناحه ومنى راحت لغرفة الطعام كان ابوها موجود يتفطر
منى: صباح الخير يبه
الأب: صباح الخير تعالي قعدي جنبي
منى: ان شاءالله
الأم (دخلت مع الخدامه وحامله صينية الشاي): ماريا حطي الصينيه وروحي جيبي باقي الفطور
منى : صباح الخير يمه
الأم( تبتسم) : صباح النور والشهد
الأب: والله انك تفتحين النفس اذا جلستي معنا
منى (ابتسمت) : الله يخليكم لي
:إهئئئئئئئئئئئئئئئئئئئئئئئئئئئ
الجميع(اتجهت الأنظار للباب) : بسم الله الرحمن الرحيم
الأم : وش فيك تشهقين
سمر:أللحين الشهد والنور واللي تفتح النفس مناااااااي وانا!!!!؟؟؟؟؟
الجد: حسبي الله عليك من بنت وش بلاك
سمر: طايحين مدح بمنى ياجدي
منى( تطالع لها بطرف عينها) : ياشين الغيره على الصبح
سمر: لا والله يحق لنا نغير المدح لك أنتي تاخذين نصيب الاسد من الحب وانا فتافيت (مدت بوزها تسوي نفسها زعلت)
الجد:مو لايق عليك الدلع ردي برطمك( بوزك ) لمحله
الكل:ههههههههههههههه
منى: خلي الدلع لاهله
سمر(تجلس على الطاوله) : ما عليه اساسا انا عارفه مكانتي عند من غاليه ومدلعه
الأم: كلكن غاليات اخلصن افطرن
سمر و منى: ان شاء الله

عم الهدوء وجلسو يتفطرون
منى واهي تفطر تذكرت الموقف اللي حصل مع إبراهيم المقلب اللي سوه فيه عيال نجود

منى:هههههههههههههههههه
منى نادرا ما تضحك الكل استغرب ضحكها فجأه و ابتسموا
الأم: مناي عساه دوم الضحكه
سمر(بلقافتها المعهوده): شنووووو ضحكينا
منى: قبل شوي عيال نجود جهزوا مقلب بإبراهيم خـ...
إبراهيم( قطع كلامها): أأأأأأأأيه منى طايحه فيني شماته
منى: ههههههههههههههه
سمر ( توقف وركضت لحد منى وقعدت جنبها) : ما عليك منه قولي لي
إبراهيم: أأأأأأأأأأأأأأووووووووووص لا تفضحينا
منى: بقوووول مو قادره اسكت سمعوا اليوم حطوا عيال نجود سطل (دلو) فوق الباب ولما فتحه إبراهيم انكب عليه وغرق بالمويه
الكل :ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه هههههههههههههههههههه
إبراهيم(يسوي نفسه معصب): أيه يحق لكم الضحك الله يسامحكم صرت مهزله هزلت من هذا الزمان
الأم: غريبه اول مره يسوووون فيك مقلب العاده فيصل وإلا سالم
نجود تدخل عليهم: صادقه امي ما كانو يقصدونك يقصدون فيصل دحين وقت رجوعه
إبراهيم : وينهم
كانو متخبين ورى امهم إبراهيم يحك أيديه ببعض ويصر على ضروسه
إبراهيم :أهاااااااااااااااااا ياويلكم يا عيال صالح والله لوريكم
نجود( تضحك) : هههههههههههه تكفه هم وربي كانوا يقصدون فيصل
فيصل( توه داخل راجع من الشغل) :هااااه من اللي يقصد فيصل وعن شنو فيصل
نجود : بسم الله الرحمن الرحيم انت وصلت
فيصل: لا رحت خخخخخخخخ
سمر: حلووووووووووووووووه كفك
فيصل رفع يده لها بس عطاها طنشها ( طاف) وضرب كفه بكف إبراهيم
فيصل -إبراهيم: ههههههههههههه
سمر: ياشينك سخيف
إبراهيم: جيت والله جابك يوووووووه يوووووووه لوتدري يا فيصل عيال نجود وش كانو راح يسوين لك بس انا اللي طحت فيها
فيصل: شنوووووووووو شنوووووووو عاد انا وموتي عيال نجود الثلاثي المرح ( يخزهم) قل يابو فهد

إبراهيم قال لفيصل عن المقلب اللي كان عيال نجود حضروه له واللي طاح فيه إبراهيم

فيصل( ما قدر يمسك نفسه ):هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه الحمد لله فيك ولا فيني عاد انا مو مروق اليوم
إبراهيم :افااااااااااااااااااا افاااااااااااااا هذا بدل ما تفزع معي تقول كذا
فيصل(يطوي اكمام قميصه) : اطلب انا عند الفزعه تلقاني
إبراهيم: ايه كذا صيد من اليمين وانا يسار
نجود: ياويل حالي لا تكفون توبه ما يعودونها تووووووووووووبه والله توني ملبستهم وأبوهم بالطريق عشان نروح جده فيصل أبراهيم لا
فيصل : طرزااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااان حدهم
لحق ملاحق لحق وملاحق
مااااااااااااااامااااااااااا مااااااااااااما يماما يماما
سمر(تصفق ): وناااااااااااااااسه عاشووووووووووووو عاشووووووووووو
نجود: سمروه فرحانه بعيالي بدل ما تعقلينهم تشجعينهم
فيصل(ياخذ نفس من الركض وراهم) : صدناهم
إبراهيم: قطعو انفاسي يله خانا نروح
نجود:ياااااااويلي وين بتروحون
إبراهيم (يبتسم بخبث) :المسبح
نجود(بخوف): ليه توني مسبحتهم وااااااااالله
فيصل: لا انا اشم ريحه (شايل محمد واحمد وأبراهيم معه حمد) عاد ووووووع معي اثنين الله يعين
إبراهيم: شفتي أنا الحمد لله واحد بس الله يعينك على الاثنين يا فصولي
الأم : خلووووووووووووهم اعقلوووووووو
إبراهيم : فيصل خلنا نروح للمسبح
سمر(توقف وتصفق): وناسه خذوني معكم
نجود: يبه شف عيالك خلهم يهدون عيالي
الأب: والله عيالك اللي جابوه لنفسه (أبتسم وكمل أكله يعرف )

طلع إبراهيم وفيصل حاملين عيال نجود واتجهوا للحديقة سمر راحت معهم فرحانة وتصفق وتشجع أخوانها ونجود تلحقهم تترجى وتطلب يخلونهم لأنها بتسافر لجده وما عندها وقت تغير لهم لبسهم ولا راااااااااااادين (ردوا) عليها

الأم(توقف) ياويل حالي من هل العيال أبي أروح أشوفهم لا يذبحون البزران
منى الجد الأب: هههههههههههههههههههههههههههههههه
منى:أما أنا اسمحولي أبي اصعد أشوف طلال صحى ولا بعد
الأب : روحي
طلعت من الغرفه كانت سمر تضحك ومو قادره توقف على حيلها من الضحك قعدت بالممر
سمر:هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه ههههههههههههههه
منى:علامك وش صار
سمر: رموهم بالمسبح
منى سمر:هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه هههههههههههههههههه
منى : ونجود
سمر: عاد هذي شكلها نكته تطلعهم هي وأمي واحد بعد الثاني
منى(أبتسمت) : الله يعينها خليني أشوف طلال هههههههههههه
سمر : وأنا بكمل فطوري باي
منى : باي

ــــــــــــــــــــــ
اذا شفت تفاعل رااح اكمل بارتات كل ماكتبت الكاتبه حنزل لكم

لاتغرك الضحكه؟ لي مع المقفين قلباا سكني(الله يرحمك)

روووووووووووووووووووووووووعه


ابدااااااااااااااااااع كملي واحنا معاكي


الله يوفقك

أدوات الموضوع
طريقة العرض

موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات
جميع الحقوق محفوظة منتديات غرام
iTraidnt by ROMYO
جميع الحقوق محفوظة منتديات غرام
iTraidnt by ROMYO

SEO by vBSEO 3.6.1