TamTom ©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©








بسم الله الرحمن الرحيم ...


لم يخرج عن سياق الخطابات السابقة

ردود فعل متباينة على خطاب الرئيس الأمريكي



قال الرئيس الأمريكي باراك اوباما الخميس 19-05-2011 إن الأولوية الأمريكية في الشرق الأوسط هي الترويج للتغير الديمقراطي، وأثار في خطابه الذي نقلته أغلب وسائل الإعلام والفضائيات العربية بشكل استثنائي، الكثير من ردود الأفعال المتباينة.

فبينما رحبت مصر بالدعم الاقتصادي الذي تعهد الرئيس الأمريكي بتقديمه للقاهرة وتونس، كبلدين ديمقراطيين ناشئين، عبرت حركة حماس عن توجسها مما ورد في الخطاب، واصفة إياه بذر الرماد في العيون، بينما عبرت الحكومة الإسرائيلية عن تحفظها على الدعوة التي أعلنها أوباما لقيام دولة فلسطينية على حدود 1967، ورأت السلطة الفلسطينية أن الخطاب لم يقدم جديداً على مسار السلام في الشرق الأوسط، ودعا رئيسها لاجتماع لتدارس محاور الخطاب.

ومنذ الأمس تتوالى ردود الأفعال الدولية – خاصة في منطقة الشرق الأوسط – على خطاب أوباما، الذي اتفق أغلب المحللين السياسيين على أنه لم يقدم جديداً، ولم يخرج عن حيز التوقعات.

الرد الفلسطيني

بمجرد أن انتهى الرئيس أوباما من خطابه الذي ألقاه في وزارة الخارجية الأمريكية أعلن الدكتور صائب عريقات عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية أن الرئيس محمود عباس، دعا إلى اجتماع طارئ لتدارس محاور الخطاب.

وقال عريقات ان الرئيس الفلسطيني محمود عباس رحب اليوم الخميس بجهود الرئيس الأمريكي باراك اوباما لاستئناف المحادثات مع إسرائيل. مشيراً إلى أن عباس عبر عن تقديره للجهود المستمرة التي يبذلها اوباما بهدف استئناف محادثات الوضع الدائم على أمل الوصول إلى اتفاق بخصوص الوضع النهائي.

وأضاف عريقات الذي كان يرد على خطاب اوباما بشأن الشرق الأوسط إن عباس سيعقد قريبا محادثات عاجلة مع مسؤولين فلسطينيين وعرب لبحث الخطوات التالية.

ذر للرماد

من جانبها، اعتبرت حماس أن ما جاء في خطاب أوباما حول إقامة دولة فلسطينية على حدود 1967 هو "ذر للرماد فى العيون"؛ واتهمته بأنه "منحاز" لإسرائيل، وقال إسماعيل رضوان، القيادى في حركة حماس: "نحن لا نؤمن بهذه النظرة الأمريكية المنحازة للكيان الصهيونى والمتنكرة للحقوق الفلسطينية".

وأضاف رضوان: "يبدو أن الدافع لخطاب أوباما هو تخوفه من الثورات الشعبية للعودة في ذكرى النكبة، وأن هناك خطرا قادما يتهدد إسرائيل ولن تستطيع دولة الاحتلال أن تواجهه"، مشيرا إلى أن تعهد الرئيس الأمريكي بأمن إسرائيل والاعتراف بالطابع اليهودي لدولة الكيان هو انحياز بالكامل لإسرائيل.

وعبر رضوان عن رفضه لعدم تناول أوباما "معاناة الشعب الفلسطيني واستمرار الاحتلال لأرضه ولم يأت على ذكر القدس ولا اللاجئين، كل هذا فى سياق حرصه على دولة الاحتلال وتنكره للحقوق الفلسطينية".

من جانبه، قال سامى أبو زهرى، الناطق باسم حماس، إن حركته "تؤكد أن المصالحة الفلسطينية شأن فلسطينى داخلى، والمفاوضات أثبتت عبثيتها، وحماس لن تعترف بالاحتلال فى كل الأحوال".

اعتراض إسرائيلي

بدوره قال رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو إن إسرائيل ستعترض على أي انسحاب إلى حدود "لا يمكن الدفاع عنها"، مضيفا انه يتوقع أن تسمح واشنطن باحتفاظ إسرائيل بالكتل الاستيطانية الكبرى في أي اتفاق للسلام.

وأضاف في بيان عقب خطاب الرئيس الأمريكي :"إن إمكانية إقامة دولة فلسطينية لا يمكن أن تأتي على حساب وجود إسرائيل".

وتابع البيان الذي صدر قبل توجه نتنياهو إلى واشنطن في زيارة للولايات المتحدة : "ولهذا يتوقع رئيس الوزراء نتنياهو أن يسمع تأكيدا من الرئيس أوباما لالتزامات الولايات المتحدة التي قدمت لإسرائيل عام 2004" ، مشيرا إلى خطاب سابق من واشنطن يشير إلى أن بإمكان إسرائيل الاحتفاظ بالكتل الاستيطانية الكبرى في إطار أي اتفاق للسلام مع الفلسطينيين.

لا جديد !

من جانبها اعتبرت دمشق اليوم الجمعة 20-5-2011 أن "لا جديد" في خطاب الرئيس الأميركي باراك اوباما، الذي جدد الالتزام بأمن إسرائيل، وربط دعم بلاده للتغيير في الشرق الأوسط بخدمة مصالح الولايات المتحدة وأمنها.

وذكرت وكالة الأنباء الرسمية (سانا) : "لم يأت أوباما بجديد مؤكدا التزام الولايات المتحدة الراسخ وغير القابل للتزعزع بأمن إسرائيل، ووقوفها ضد أي محاولة لانتقادها في المجتمع الدولي".

وكان التلفزيون السوري نقل بشكل مباشر خطاب اوباما. من جهتها اعتبرت صحيفة البعث الناطقة باسم الحزب الحاكم "تمخض الجبل الأمريكي فولد فارا، والخطاب الذي انتظره الشرق الأوسط طوال الأسابيع الماضية، خيب التوقعات كما هو معهود دائما".

وحول الشان السوري، قالت الوكالة :" جاء الخطاب تحريضيا ليؤكد حقيقة التدخل الأميركي في الشؤون الداخلية لدول المنطقة في مخالفة فاضحة لشرعة الأمم المتحدة" بحسب الوكالة.

واعتبرت الوكالة دعوة أوباما للحكومة السورية للبدء بحوار جاد من أجل عملية التحول الديمقراطي "محاولة مكشوفة لصرف الأنظار عن ممارسته التحريض وحضه على العنف في سوريا" مشيرة إلى قوله "إن الرئيس الأسد ونظامه سيتعرضون للتحدي من الداخل والعزلة من الخارج إذا لم يتم ذلك".

"أوباما يهذي"

على صعيد آخر اعتبر المتحدث باسم الحكومة الليبية موسى إبراهيم مساء الخميس أن الرئيس الأميركي باراك اوباما "يهذي" حول الملف الليبي؛ وذلك بعد أن أعلن في خطابه أن معمر القذافي سيغادر السلطة "حتما"، سواء طوعا أو بالإكراه.

وقال إبراهيم خلال مؤتمر صحافي إن : "اوباما لا يزال يهذي. فهو يصدق الأكاذيب التي تنشرها حكومته ووسائل إعلامه في كل مكان. لم يثبتوا أي شيء ضدنا ويرفضون إجراء أي تحقيق حولنا". وتابع "ليس اوباما من يقرر ما إذا كان معمر القذافي سيغادر ليبيا أم لا. إن الشعب الليبي هو من يقرر مصيره".

وكان الرئيس الأميركي اعتبر في خطاب حول الانتفاضات في العالم العربي أن "الوقت لا يعمل لصالح القذافي". وأضاف اوباما "وعندما سيرحل القذافي أو يرغم على التنحي فان عقودا من التحريض ستنتهي وسيصبح بالإمكان الانتقال إلى نظام ديمقراطي في البلاد."

معلومة غير دقيقة

ومن جهتها، رحبت رئاسة مجلس الوزراء بمملكة البحرين، بالمبادئ التي تضمنها خطاب الرئيس الأمريكي باراك أوباما واتفقت معه في الكثير من الرؤى.

وأشار بيان رسمي إلى أن "مبادئ الخطاب الأمريكي تتفق مع النهج الديمقراطي الذي اختطته مملكة البحرين في مسيرتها تحت قيادة العاهل البحريني حمد بن عيسى آل خليفة". وأكد البيان "أن ما أشار له الخطاب موجود على أرض الواقع، وأن عجلة الإصلاح لم تتوقف".

وشدد بيان رئاسة مجلس الوزراء على ان "مملكة البحرين التي تمضي قدماً في إصلاحاتها في مختلف المجالات قد ردت على الادعاءات والمعلومات المغلوطة التي يحاول البعض ترويجها وفندتها بالحقائق الموثقة في مختلف المحافل لثقتها بسلامة إجراءاتها التي كانت دائماً وستظل مراعية للقانون والدستور والمعايير الدولية في مجال صون واحترام حقوق الانسان".

وحول إشارة أوباما إلى موضوع إزالة المساجد، صرح مصدر مسؤول في الحكومة البحرينية بأن "المعلومة غير دقيقة، وأن ما تم إزالته هياكل عشوائية غير مرخصة وأن كل ما هو مرخص قائم بشكل قانوني، وأن كل ما هو غير قانوني تمت إزالته من قبل وزارة البلديات وليس، كما يدعي البعض، بأن الجيش هو الذي أزالها".


تحيااااتي




جا فيني النوم عضو موقوف من الإداره

نفسي اعرف وش دخله بدول الشرق الاوسط
الله خلقنا والله يتولانا
ماله دخل
على ما اظن هو رئيس لامريكا ماهو رئيس على كل الدول
يحل مشاكل دولته وبعدها يتكلم
صراحه اذا لم تستحي فافعل ماشئت
متى يتعلمون العرب يوقفون اليهود والامريكان عند حدهم طفح الكيل ماله دخل ابدا
حسبي الله ونعم الوكيل
انقهرت من خطابه
لا بركتن فيه
الله يشغلهم بانفسهم عنا



- | K!nd | * ©؛°¨غرامي ذهبي¨°؛©

اوووووووف يآلقفهم يآآ نآآآس
يآخي أشتغل في نفسك قبل لا تشتغل بغيرك
أحنا عندنا عقول تدبرنا مو محتاجين لامثالهم

يعاافيك ربي ~}


//


TamTom ©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©

المشاركة الأساسية كتبها جا فيني النوم اقتباس :
نفسي اعرف وش دخله بدول الشرق الاوسط
الله خلقنا والله يتولانا
ماله دخل
على ما اظن هو رئيس لامريكا ماهو رئيس على كل الدول
يحل مشاكل دولته وبعدها يتكلم
صراحه اذا لم تستحي فافعل ماشئت
متى يتعلمون العرب يوقفون اليهود والامريكان عند حدهم طفح الكيل ماله دخل ابدا
حسبي الله ونعم الوكيل
انقهرت من خطابه
لا بركتن فيه
الله يشغلهم بانفسهم عنا


أمررريكاااا لها دخل بكل شي ...
فيا إنا نسكت ونخليها تتدخل ونتجنب الحروب معاها..
يا إنا نعارض ونبدأ حروب معاها نحن في غنى عنها ..

الله المستعااان .. شكراً لمرورك ..


TamTom ©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©

المشاركة الأساسية كتبها d e u g e s اقتباس :
اوووووووف يآلقفهم يآآ نآآآس
يآخي أشتغل في نفسك قبل لا تشتغل بغيرك
أحنا عندنا عقول تدبرنا مو محتاجين لامثالهم

يعاافيك ربي ~}


//
المشكلة مو متلقف .. حكامنا مسوين معاهم علاقات
لازم يتدخلون لحبهم لنا وللحفاظ على مصالحنا " يا زعم " ..
العقول اللي تدبرنا هي اللي راضية بهالشي ...

ويعااافيج .. شكراً لمرورك...


دبدوب كويتي ©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©

شخصياا مااتاابعت الخطااب وصار لي فترة ع هالحاااال وبظل

خطااب لاابيودي ولاابيجيب ع قولتهم وم السذااجة حتى مابقول م الغباء توقع اي جديد

والاهم تصديق اي وعد او التزااام اوباما مجرد دمية تحركهاا ايديهم

تحياااااااااااااااتي خيتو

حب مانكتب بالجامعات ღحـبْـۓ لربـۓ يغنينـۓ ღ

للأسف العرب هم من اعطوها الضوء الاخضر بالتدخل بكل
شي لانهم لايعترضو خرساء
كل شي يسكتون عنهـ
وهذه النتيجه
الله يتولاهم كلهم هو اعلم بهم


~ J O J O عضو موقوف من الإداره

مسآء آلورد
بَ صرآحه آنآ مآ آتآبع آلآخبآر زي فلسطين وآسرآئيل ومدري وش
بس آوبآمآ مُتطفل وعَ فكره آنت رئيس آمريكآ مو رئيس آلعآلم
عوآفي عَ آلخبريه



~


بنت بن محيا ©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©

فك الله لحيه والله يسلط عليهم اشد عقوباته من اراد المسلمين فى كل مكان

سكت لان الصمت حشمة لذاتي ©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©

حسبي الله ونعم الوكيل وفعلا اذا عارضناها دخلنا معاها بحروب
واذ كنا معاه اتجنبنا الحروب ما اقول
الا حسبي اللله ونعم الوكيل

أدوات الموضوع البحث بهذا الموضوع
البحث بهذا الموضوع:

بحث متقدم
طريقة العرض

موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات
جميع الحقوق محفوظة منتديات غرام
iTraidnt by ROMYO
جميع الحقوق محفوظة منتديات غرام
iTraidnt by ROMYO

SEO by vBSEO 3.6.1